المركز الصحي في تللسقف والجهود الاستثنائية في معالجة المصابين


المحرر موضوع: المركز الصحي في تللسقف والجهود الاستثنائية في معالجة المصابين  (زيارة 1333 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل باسم روفائيل

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 73
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المركز الصحي في تللسقف والجهود الاستثنائية في معالجة المصابين

كان للمركز الصحي في تللسقف مديرا واطباءا ومنتسبين جهودا كبيرة ومتميزة والسرعة في اسعاف المصابين نتيجة الانفجار الاجرامي في القرية , وللوقوف على هذه الجهود الجبارة قام موقع تلا زقيبا – تللسقف بزيارة الى المركز .

تحدث في البداية الدكتور اياد كوركيس داود ( مدير المركز ) قائلا :

المركز الصحي بشكل دائم على استعداد تام لمواجهة الحالات الطارئة ,  وونحن موجهين تعليمات الى جميع المنتسبين بالحضور بشكل فوري وسريع في حالة حدوث أي طاريء , وعند حصول حادث الانفجار استنفر كل العاملين في المركز من الاطباء والمعاونين الطبين والممرضين وحتى الادارين , وبشكل سريع جدا حضر جميع الذين كانوا يتمتعون باجازة في ذلك اليوم .

وعلى الرغم من قلة الضمادات المجهزة للمركز من قبل دائرة الصحة , الا اننا كنا قد وفرنا كمية منها للحالات الطارئة , لكن لكثرة الاصابات فان كمية الضمادات كانت غير كافية بالاضافة الى عدم وجود خيوط جراحية في المركز اصلا .

وعلى الفور تم جلب كمية من الضمادات والخيوط الجراحية من العيادات الخاصة , وايضا تبرع الدكتور عبدالله روئيل شطح والسيد امير هرمز حمودة مشكورين بكمية من الضمادات والخيوط الجراحية والتي كان لها اثر كبير في معالجة المصابين .

كان عدد الاصابات التي وصلت الى مركزنا اكثر من 185 اصابة ولله الحمد فان معظم الاصابات كانت طفيفة ونتيجة للزجاج المتطاير ومعظمهم من اطفال الروضة وتلاميذ المدرسة الابتدائية , وتم اسعافهم جميعا وغادروا على الفور الى بيوتهم .
ومن بينهم كان بحدود 20 اصابة بحالة متوسطة وخطرة واكثرهم من المارة واصحاب المحلات وراهبات الدير وتم تحويل الحالات الخطرة الى مستشفى دهوك لتلقي العلاج اللازم .
وهناك ثلاث حالات فقط ذهبوا مباشرة الى مستشفى دهوك والشيخان .
كما تم معالجة حالة واحدة لاحد منتسبي الحزب الديمقراطي الكوردستاني بينما الحالات الاخرى نقلت مباشرة الى دهوك .

وتحدث الكتور حكمت كريم داود ( طبيب ) وقال :
الصعوبات التي تلقيناها عند معالجة المصابين كانت النقص الكبير للضمادات والخيوط الجراحية والشفرات الجراحية لكن بجهود كبيرة تم معالجة هذا النقص بالسرعة الممكنة  .
ان جميع منتسبي المركز عملوا بجهود كبيرة وبذلوا كل طاقاتهم من اجل معالجة المصابين ,
وبقي المركز الصحي مفتوحا لتلقي أي حالة طارئة لساعة متاخرة من الليل , وقد قام عدد من الاطباء والمضمدين خلال اليوم الاول واليوم الثاني بزيارة ومتابعة المصابين في بيوتهم والوقوف على حالتهم الصحية . كما كان لنا زيارة الى دير الراهابات للوقوف للحالة الصحية للراهبتين المصابتين والحمدلله كانت الاصابة خفيفة .
 
والصعوبة الاكثر التي واجهناها هو عدم وجود سائق لسيارة الاسعاف على ملاك المركز الصحي , لكن احد المدنيين من اهل القرية مشكورا تطوع لقيادة سيارة الاسعاف ونقل المصابين الى المركز وبرفقة احد المنتسبين وهو السيد فاخر ابراهيم .


ان موقع تللسقف يقدم جزيل شكره وتقديره للجهود الكبيرة التي بذلها الدكتور مدير المركز والاطباء ومنتسبي المركز الصحي في تللسقف في معالجة المصابين وتوفير الضمادات اللازمة لذلك بجهود ذاتية .
والشكر والتقدير لكل من
دكتور اياد كوركيس داود – مدير المركز الصحي
الدكتور مصطفى محمد شيت
الدكتور حكمت كريم داود
الدكتور بسام نجم عبود
الدكتورة اسراء موفق عبد القادر
الممرض عماد شابا فلفل
معاون وقائي فاخر ابراهيم سليمان
الممرضة رفاه بطرس حنا
 معاون طبي سرمد شريف خدر
المضمد اياد جميل جبرائيل
الممرضة باسمة كريم ايليا
الممرض سالم كارس عيدو
فرج روفائيل توما
م طبي عبد المسيح ايشو كوركيس
الكاتبة هناء ناظم جرجيس
المعقب عبدالله توفيق ميخا
الممرض فرعون اسماعيل شكور
م طبي مروان عيدو اسماعيل
جميل فرنسيس زورا
م مختبر سليمان رشو خلف
الموظفة نهلة ابراهيم عبدالله
رفعت ميخا ججو
وافراد حماية المركز رافد اوراها
                           نجم بحي حبيب
                           رائد قرياقوس اوراها
                            فاضل جاسم
كما يقدم شكره وتقديره للدكتور عبدالله روئيل شطح والسيد امير هرمز حمودة لوقفتهم المخلصة والمضحية لابناء قريتهم .