العذراء والعقرب..! ( 2 )


المحرر موضوع: العذراء والعقرب..! ( 2 )  (زيارة 132 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل أحمد الغرباوي

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 3
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
العذراء والعقرب..! ( 2 )
« في: 16:31 25/06/2018 »
أحمد الغرباوي يكتب:
العذراء والعقرب..!
( 2 )
حبيبي..
ويُظنّ أنّي الوَجْدُ المُتْخَمُ بغيومِ القلبِ..
ويُظنّ أنّي السّاكنُ أقاصي ضفاف سَحَر الصّمت المُوجع ..
ويُظنّ أنّي (العقرب)..
وأنا (بتول) إباء حُبّ..
يلتمسُ من الربّ سِمّه أقرب..
عُمْرٌيمضي بسراديب القيظ تَغيّب..!
إلهي..
أنت تعرف مَنْ (العذراء).. مِنْ لسع (العقرب)..
ولمسرى الروح؛ أنْت أدْرَى..؟
تُوردُ الغَيْث والمَطر.. ولا
لا مَفرّ.. لا.. لا مهرب!
،،،،،
ويمضي العمر ضائعاً  بين رحى عبث الظلّ ووهم حُبّ الطيف..
في غيمة القلب سيان العَزا والعُرس..
 لافرق بين بُكا الحزن وتقطّرات الفرح..
وجعٌ يصمتُ سكون شاهد لَحْد..
وفي مَدَى الوجع؛ تيأسُ الروحُ من قلبٍ غفور..
وبراء عنقي؛ يطوّقه القضا قلادة هوان وبَأس..
سلسلة من خيوط عنكبوت تتأرجحُ على شَجَنِ عويل..
أيُّها الألم الطويل؛ إذبح عصفور النّدي..
ومن مروجِ عِشْقٍ؛ اجتذّ خُضْرة عُشْبٍ تأبى الجَدْبِ؛ رحيل..
ومن أوردتي وشراييني؛ حِشّ حروف القصيد المستوطن بأضلعي..
لاتأبى لنزّ الوجد الأسود،  المنحوت من الربّ بأعظمي..
حبيبي..
لايهمّني حُضْن (حُوت)
ولا يُعوزني إباء (عَقْرب)
حبيبي إنْتَّ
وَحْدَك إنْتَّ لقلبي أقربْ..!
،،،،
على شَفْايْفك سِمّ أحمر
بيجري دَمّ
من ألف ألف عام مِنتظرك
في الله أوْحَد حُبّ
حبيبي..
 ليه مِسْتَغرَبْ..!
،،،،
بِيِن جفونك
قَمْحايْة شَايْلاني
نِينّي عِيونك
 وفِ عِينيّه بَشِيلك
دايْماً ضنايا
حبيبي..
 ليه بِتِهربْ..؟
،،،،
(عذراء)  أنا
وإنْتَّ (عَقْرب)
لافرق بين أسود وأبيض
هوّه مِين أفضل
العِشْق اللي
مَلا رُوحي أكتر..؟
واللا الرّوح اللي
لِيك بِيوصل أسْرَع..؟
حبيبي مين
مين لقمر السّما يِكْسَب..؟
،،،،،
حبيبي..
 إنْتَّ يا (عَقْرب)..!
.....
•   اللوحة المرفقة من تصميم المؤلف