تعيين كلاينفيلد الرئيس التنفيذي السابق لسينمس مستشارا لولي العهد السعودي


المحرر موضوع: تعيين كلاينفيلد الرئيس التنفيذي السابق لسينمس مستشارا لولي العهد السعودي  (زيارة 216 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 22375
    • مشاهدة الملف الشخصي
تعيين كلاينفيلد الرئيس التنفيذي السابق لسينمس مستشارا لولي العهد السعودي


ankawa.com /Sputnik Arabic
أعلن المجلس التأسيسي لمشروع "نيوم" أنه تم تعيين كلاوس كلاينفيلد، الرئيس التنفيذي السابق للعملاق الصناعي سيمنس ولشركة إنتاج الألومنيوم الضخمة ألكوا، مستشارا لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.
وسيترك كلاينفيلد موقعه الحالي كرئيس تنفيذي لنيوم، وهي منطقة أعمال يجري إنشاؤها على مساحة 26500 مليون كيلومتر مربع في شمال غرب المملكة، لكنه سيحتفظ بموقعه في المجلس التأسيسي للمشروع.

وقال البيان إن كلاينفيلد سيتولى "مهاما أوسع نطاقا لتعزيز التنمية الاقتصادية والتقنية والمالية في المملكة العربية السعودية".

وشرع الأمير محمد في برنامج إصلاحي شامل يستهدف إبعاد الاقتصاد السعودي عن الاعتماد على صادرات النفط من خلال بيع أصول حكومية بمليارات الدولارات وتطوير صناعات جديدة من السياحة إلى التكنولوجيا، وفقا لرويترز.

وكان كلاينفيلد، الذي سيشغل موقعه الجديد اعتبارا من أول أغسطس آب، عين لقيادة مشروع نيوم عندما جرى الإعلان عنه في أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وسيحل محله نظمي النصر، المكلف بتطوير استراتيجية المدينة العملاقة ولديه خبرة تربو على 30 عاما في العملاق النفطي أرامكو.
وتتوقع السعودية أن تصل الاستثمارات العامة والخاصة في نيوم إلى 500 مليار دولار في نهاية المطاف.

وستركز المدينة العملاقة، التي لها نظام قضائي وتشريعي خاص بهدف جذب المستثمرين الدوليين، على صناعات مثل الطاقة والمياه والتكنولوجيا الحيوية والغذاء والصناعات المتطورة والسياحة.

وذكرت صحيفة عكاظ السعودية أن نظمي النصر يتمتع بخبرة طويلة تمتد لأكثر من 30 عاماً قضاها في شركات ومؤسسات عالمية رائدة، أهمها شركة أرامكو السعودية. وفي الفترة الأخيرة، ترأس نظمي منصب الرئيس المنتدب لجامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (KAUST). وخلال مسيرته المهنية، تولى نظمي النصر مهاماً كبيرةً ومسؤوليات رئيسية، بدءاً من تطوير الاستراتيجيات، مروراً بالإشراف على خطط الأعمال، وانتهاءً بقيادة المبادرات والمشاريع الرئيسية.

وقد عمل المهندس نظمي النصر، عضو المجلس التأسيسي لمشروع "نيوم" على تطوير الاستراتيجية الأولية لمشروع خليج "نيوم" (NEOM Bay)، والتي تشكل إحدى المراحل الأولية من تطوير مشروع "نيوم" ككل. وبدءاً من تاريخ 1 أغسطس 2018م، ستنتقل مسؤوليات سعادة المهندس نظمي النصر من تولي مشروع خليج "نيوم" (NEOM Bay) إلى تولي منصب الرئيس التنفيذي لمشروع "نيوم" بأكمله، حيث سيكون مسؤولاً عن تطوير استراتيجية المشروع وتطوير خطط الأعمال للقطاعات الاقتصادية الأساسية في "نيوم".   ومن المشهود لنظمي النصر تاريخه الحافل والتزامه الجاد في تحويل الرؤى إلى حقائق ملموسة على أرض الواقع، إذ من المتوقع أن يسهم ذلك بشكل مباشر في تحقيق الرؤية الكبرى لمشروع "نيوم".

ومن الجدير بالذكر أن د. كلاوس كان قد ساهم بشكل مباشر منذ يونيو 2017م في وضع الأساسات لإنجاز الخطوات الأولية في مشروع "نيوم"، وفقا للصحيفة.