إيطاليا تنتظر "فرنسيس" والكنائس تصلي من أجل الشرق الأوسط


المحرر موضوع: إيطاليا تنتظر "فرنسيس" والكنائس تصلي من أجل الشرق الأوسط  (زيارة 726 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 32446
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

عنكاوا كوم / وكالات

يصل البابا فرنسيس إلى مدينة باري الإيطالية، النافذة البحرية على منطقة الشرق الأوسط، على متن طائرة هليكوبتر، صباح غدًا السبت، حيث سيتم الترحيب به من قِبل المطران فرانشيسكو كاكوتشي والسلطات المدنية.

وبعد ذلك سيتوجه قداسته إلى بازيليك القديس نيقولاوس، برفقة البطاركة وأساقفة كنائس الشرق الأوسط إلى قبو الكاتدرائية للصلاة عند ذخائر القديس نيقولاوس، وبعد ذلك سيتوجه الجميع إلى واجهة المدينة البحرية حيث ستعقد الصلاة من أجل السلام في الشرق الأوسط.

ومن المقرر أن تعقد خلوة خاصة، بعد الصلاة، في البازيليك بين البابا فرنسيس والبطاركة ورؤساء كنائس الشرق الأوسط، وسيقدم كل منهم مقترحاته حيال أوضاع المنطقة، وسيتبع ذلك تقديم تقرير من قِبل المدبر الرسولي لبطريركية اللاتين في القدس رئيس الأساقفة بييرباتيستا بيتسابالا، يتبعه فترة حديث غير محددة من الوقت.

وسيشارك من الكنائس الأرثوذكسية الشرقية بطريرك القسطنطينية المسكوني برثلماوس، والمتروبوليت هيلاريون ممثلًا للبطريرك الروسي كيريل، وبطريرك الإسكندرية وسائر إفريقيا للروم الأرثوذكس ثيودوروس الثاني، ورئيس الأساقفة نكتاريوس ممثلًا لبطريرك القدس للروم الأرثوذكس، والمتروبوليت فاسيليوس ممثلًا لرئيس أساقفة قبرص.

ويشارك كذلك بابا الإسكندرية للأقباط الأرثوذكس، البابا تواضروس الثاني، وبطريرك أنطاكيا للسريان الأرثوذكس أفرام الثاني، والمطران هوفاكيم، ممثلًا لكاثوليكوس عموم الأرمن كاريكين الثاني، وكاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس أرام الأول، بالإضافة إلى بطريرك الكنيسة الأشورية المشرقية جوارجيوس الثاني.

ومن الكنائس الكاثوليكية في الشرق سيتواجد بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك إبراهيم إسحق، وبطريرك أنطاكية للسريان الكاثوليك إغناطيوس الثالث يونان، والبطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي، ورئيس أساقفة حلب جان كليمنت جانبارت ممثلًا لبطريرك أنطاكية للروم الملكيين، والبطريرك الكلداني الكاردينال لويس ساكو، والبطريرك كيليكيا للأرمن كريكور بيدروس العشرين، والمدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية في القدس رئيس الأساقفة بييرباتيستا بيتسابالا، وأخيرًا مطران الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في الأرض المقدسة سني إبراهيم عازر، والأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط ثريا بشعلاني.

وطُلب من رئيس مجلس الأساقفة الإيطاليين الكاردينال غالتييرو باسيتي، ومن رئيس مجلس المؤتمرات الأسقفية الأوروبية الكاردينال أنجيلو بنياسكو، إطلاع الرهبانيات الكاثوليكية عن هذا الحدث بصورة جيدة.

أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية