سرّ الـتـوبـة والاعـتراف...سرّ امسى مُهملاً في كنيسة المشرق


المحرر موضوع: سرّ الـتـوبـة والاعـتراف...سرّ امسى مُهملاً في كنيسة المشرق  (زيارة 1721 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل جورج ايشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 394
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني



غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3673
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عـزيزي
أولا : لا تـوجـد كـنيسة بإسم ( كـنيسة المشرق الآشـورية ــ الكـلـدانية) وإنما كانت تـوجـد كـنيسة المشرق ... تجـزّأتْ بسبب تعـيـيـن ((( طـفـل ))) بمنـصب البطرك .
ثانياً : يوجـد حاليا كـنيسة بابل للكـلـدان .... الكـنيسة الآثـورية النـسـطـورية ــ حـتى إذا نـكـروا نـسطوريتها ــ لأن القـطع المعـلـقة عـلى تلك الكـنائس كانت بهـكـذا إسم ، أما أنهم غـيروها لاحـقا فـهـذا شأن يخـصهم ولا يخـصنا ...... كـنيسة المشرق الـقـديمة التي إنـقـسمت من الكـنيسة النـسـطورية في الستينات من الـقـرن الماضي لأسباب لا منـطـقـية .
ثالثاً : أما عـن الـتـوبة والإعـتـراف ,,, خـلـيه أولاً أبـو الغـفـران يعـتـرف ويتـوب ، وبعـدين نجي للخاطىء .



غير متصل جورج ايشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 394
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
العزيز مايكل،
بالرغم من معرفتي  بنواياك غير الطبية المبطنة في ردك والذي هو عبارة عن تغريدة خارج السرب (ليس له اي صلة بالموضوع)، استسمحك لطفًا ان تحاور باسلوب اكادمي، ليس من اجلي صدقني لكن من اجل وقار شيبتك واسلوب اكادميتك..
 


غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3673
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لأنـك لا يمكـنـك الرد حـيث لا تجـد ثـغـرة


غير متصل جورج ايشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 394
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
على ماذا تريدني ان ارد ان كان ردك اصلا ليس له علاقة بالموضوع؟؟ انا واثق بانك لم تقرأ الموضوع لوكنت فعلت ذلك لوجدت بنفسك اني لم اذكر اي شيء عن اسماء كنائسنا.. فقط ذكرت كنيسة المشرق؛ المكان التي ذُكرت فيه اسماء كنائسنا تجده مُذيلة في صفحة المصادر... كتابان من الكنيسة الكلدانية واحد لمار جاك اسحق والاخر لمار لويس ساكو.. ربما خانتك عينك وفكرت باني كاتب السطور؟؟؟؟

استمتع بوقتك المتبقي في الحياة ودعك من امور المبارزة فلن تصل بها الى مبتغاك...



غير متصل فاروق.كيوركيس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 325
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ جورج ايشو المحترم
حسب معلوماتي وفهمي المتواضع  للأنجيل .. فأنني ارى أن المقومات الأساسية للحياة الابدية  تتلخص في  الأيمان والمحبة والسلام والمغفرة  والتوبة  .. وهي مقومات روحية  بين الأنسان والرب  ...
وادناه بعض النصوص المتفرقة  من الانجيل  التي لا نجد فيها اي اشارة للأعتراف ..
من ناحية أخرى  ، فأنني اعتقد ان الانجيل.. واعمال الرسل .. والتراث الكنسي  للقديسين والبطاركة  يمكن ان يكون  بمثابة دستور  للحياة المسيحية .. وكان المفروض  اخراج كتاب  يتضمن المباديء الأساسية للأيمان المسيحي  والعقيدة المسيحية ... لكي لا نأخذ نص من هنا ونص من هناك  ونجتهد فيه ونبني عليه  تصورات معينة .. وكما ترى .. فأننا أمام كم هائل من المؤلفات والتصورات والموروثات .. فرغم كوننا مسيحيين .. الأ ان هناك اختلافات كبيرة  في لباس الكهنة  والقداس والصلوات .. لا  بل نلمس ذلك الاختلاف حتى في الكنيسة الواحدة ... والكل متمسك  بما قرأه في الكتاب الفلاني  للقديس الفلاني  وهكذا ...
لذلك انا ما زلت على رأيي ..بأنه مثلما لكل دولة دستور .. ومن هذا الدستور  يجري تنظيم  كل القوانين  المختلفة .. فأنني ارى بضرورة  تنظيم الحياة المسيحية في كتاب  مقبول وعصري  يلبي  مقومات الايمان  المسيحي بدون اية اجتهادات ...
واذا تسمح لي أن اروي لك هذه القصة التي لا اعلم اين قرأتها ....
كان في الفاتيكان ولست اعلم في أي سنة  وربما لحد الان ..درج .. كان يتوجب صعوده بواسطة الركبتين وليس على الاقدام .. كتعبير عن الأيمان  بالمسيح .. ويقول احد الذين  صعدوا الدرج على ركبتيه .. انه وقبل بلوغ نهاية الدرج ..شعر بالتعب والم في الركبتين .. ويقول .. أخذت أتأمل ما قرأته في الانجيل ... وقلت مع نفسي .. ان المسيح قال ...  ان الخلاص في الايمان .. وليس بصعود الدرج على الركبتين .. ويقول .. وقفت  ونزلت  الدرج وخرجت ... واكتفي بهذا فقط  لكي لا ندخل في موضوع آخر ..
مع خالص تحياتي لك ولجهودك في نشر مثل هذه المواضيع  القيمة .
أخوكم
فاروق كيوركيس
فرنسا
إنجيل يوحنا 11: 25)  «أَنَا هُوَ الْقِيَامَةُ وَالْحَيَاةُ. مَنْ آمَنَ بِي وَلَوْ مَاتَ فَسَيَحْيَا،
(إنجيل يوحنا 6: 54) مَنْ يَأْكُلُ جَسَدِي وَيَشْرَبُ دَمِي فَلَهُ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ، وَأَنَا أُقِيمُهُ فِي الْيَوْمِ الأَخِيرِ،
(إنجيل متى 7: 21) «لَيْسَ كُلُّ مَنْ يَقُولُ لِي: يَا رَبُّ، يَا رَبُّ! يَدْخُلُ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. بَلِ الَّذِي يَفْعَلُ إِرَادَةَ أَبِي الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.

 لو-10-25: وإذا ناموسي قام يجربه قائلا: ((يا معلم وقال ماذا أعمل لأرث الحياة الأبدية؟))
لو-10-26: فقال له: ((ما هو مكتوب في الناموس. كيف تقرأ؟))
لو-10-27: فأجاب: ((تحب الرب إلهك من كل قلبك ، ومن كل نفسك ، ومن كل قدرتك ، ومن كل فكرك ، وقريبك مثل نفسك)).
لو-10-28: فقال له: ((بالصواب أجبت. افعل هذا فتحيا)).
مت-16-27: فإن ابن الإنسان سوف يأتي في مجد أبيه مع ملائكته ، ويجازي كل واحد حسب عمله .
 




غير متصل Shamasha Odisho Shamasha Youkhana

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 204
  • الجنس: ذكر
  • The Lord your God blessed all the work of hands
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ ألعزيز ألشماس القدير جورج أيشو
سلأم ألرب تقبل

لماذا يتم الاعتراف على يد اب الكاهن ؟؟؟

يوجد رأي يقول ما الأجدر ؟... أن يتم الأعتراف للرب أم للأب الروحي/الكاهن؟ أي من يستطيع أن يغفر الخطايا وإن كان الله هو الذي يغفر فلماذا وجود أب كاهن ؟؟؟

الذي يغفر هو الله طبعاً كما جاء في الأنجيل
1- الرب طويل الروح كثير الاحسان يغفر الذنب و السيئة (عدد 14 : 18)
2- اما هو فرؤوف يغفر الاثم و لا يهلك و كثيرا ما رد غضبه ((مزمور 78 : 38)
3- فان الرب رؤوف رحيم يغفر الخطايا و يخلص في يوم الضيق (سيراخ 2 : 13)
4- فتب من شرك هذا واطلب الى الله عسى ان يغفر لك فكر قلبك (اعمال 8 : 22)

فما اللازم لوجود أبونا الكاهن ...
1- الاعتراف على يد كاهن أمر مباشر من الكتاب المقدس
+ ان اعترفنا بخطايانا فهو امين و عادل حتى يغفر لنا خطايانا ويطهرنا من كل اثم (1يو 1 : 9)
+ من غفرتم خطاياه تغفر له ومن امسكتم خطاياه امسكت.(يوحنا 20 :22,23)
+ من يكتم خطاياه لا ينجح ومن يقر بها ويتركها يرحم (امثال 28 : 13)
+ اعترفوا بعضكم لبعض بالزلات وصلوا بعضكم لاجل بعض (يعقوب 5 : 16)
+ اذا اخطأ أحد أو مس أحد شيئا نجسا أو إذا حلف فإذا كان يذنب في شئ من هذه يقر بما اخطأ به و يأتي إلى الرب بذبيحة أثمه فيكفر عنه الكاهن من خطيته (لاويين5: 6,5)
+ وتأتي إلى الكاهن الذي يكون في تلك الأيام وتقول له: أعترف اليوم للرب الملك (تثنية 4:26)
2- الشخص الذي عمل إثم أو خطيئة معينة قد فعلها أمام الله فإذا تم الاعتراف لله مباشرة لا يشعر بالذنب أو الخجل أثناء إعترافه (مثل ولد صغير فعل شيء خاطيء أمام والده ثم يذهب منفرد إلى والده ليقول له على هذا الشيء الذي فعله فما الجديد وأن والده قد راه من الأصل)
3- أي شخص على الكرة الارضية يحتاج بالكلام مع شخص قريب إليه في حالة إرتكابه خطيئة ولا يستريح إلا بعد أن يتكلم مع شخص قريب معه ويعترف بما فعله

من خلال هذه النقاط نستطيع أن نقول أن سر التوبة والإعتراف يكون لله لأن الله وحده هو الذي يغفر وهذا لأن الكاهن مكلف من الله بحل هذه الخطيئة كما سبق وتكلمنا و الأب مرشد روحي وله خبرات روحية كثيرة والاعتراف للكاهن يجعل الشخص الذي فعل الخطيئة يندم ويخجل فلا يعود أن يفعلها ثانية وفي عهد النبي موسى كانت لكل خطيئة تقدمة ذبيحة لمغفرة تلك الخطيئة ومن غير تقديم الذبيحة لا تغفر الخطيئىه ولذلك علق سر التوبة والاعتراف من كنيستنا المقدسة لان ما فائدة سر الاعتراف من دون تقدمة الذبيحة ومن ناحية اخرى عزيزي الشماس القدير لابد من ترسيخ اواصر المحبة والثقة المتبادلة بين الرعية والكاهن والتي هي بالاساس السبب الرئيسي لعدم الاعتراف امام الكاهن
تقبل محبتي وأحترامي


may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ
                    

متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3959
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـزيزي
أولا : لا تـوجـد كـنيسة بإسم ( كـنيسة المشرق الآشـورية ــ الكـلـدانية) وإنما كانت تـوجـد كـنيسة المشرق ... تجـزّأتْ بسبب تعـيـيـن ((( طـفـل ))) بمنـصب البطرك .
ثانياً : يوجـد حاليا كـنيسة بابل للكـلـدان .... الكـنيسة الآثـورية النـسـطـورية ــ حـتى إذا نـكـروا نـسطوريتها ــ لأن القـطع المعـلـقة عـلى تلك الكـنائس كانت بهـكـذا إسم ، أما أنهم غـيروها لاحـقا فـهـذا شأن يخـصهم ولا يخـصنا ...... كـنيسة المشرق الـقـديمة التي إنـقـسمت من الكـنيسة النـسـطورية في الستينات من الـقـرن الماضي لأسباب لا منـطـقـية .
ثالثاً : أما عـن الـتـوبة والإعـتـراف ,,, خـلـيه أولاً أبـو الغـفـران يعـتـرف ويتـوب ، وبعـدين نجي للخاطىء .



غير متصل جورج ايشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 394
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ والاخ العزيز فاروق كوركيس
طاب يومك،
اولاً اشكر مرورك الكريم على الموضوع واتشرف بردك وقراءة مقالاتي.. الرب يبارك حياتك.
في الحقيقة رؤيتك حيال الموضوع جوهرية ولا خلاف عليها، فالأركان الاساسية لنوال الحياة الابدية قائمة على اساس واحد وهو الله.  لكن اخالفك الرأي في موضوع الاسكتولوجية والتدبير الخلاصي بين الانسان والله " وهي مقومات روحية  بين الأنسان والرب" كما تعلم ان الله لم يخلص البشر بدون وساطة روحية ومادية، الروحية تعود للابن الاقنوم الثاني، والمادية تتجلى في تجسد ذلك الاقنوم.. بمعنى ان الله لم يعمل لخلاص البشر دون هذا او ذاك.. وهذا الشيء ينطبق ايضا في الحياة بعد الصعود، المسيح يعمل من خلال الكنيسة من اجل خلاص البشرية، والا لما بذل دمه من اجلها... لذلك شرعت نيموتولوجية الكنيسة ببناء العقائد والقوانين التي ارسخت بواسطة المسيح نفسه وهذا ما يؤكده الكتاب المقدس والتقليد الرسولي.. ومن ضمن هذه العقائد الايمانية هو سرّ التوبة الذي يعود للقرون الاولى..
نعم، الايات التي اقتبستها تؤكد فكرة انفرادية الله في صنع القرارات المصيرية، لكن، السلطة اعطيت ايضا للكهنوت.. وهناك مئات الايات التي تؤكد ذلك.
في المسيح
اخوك جورج ايشو

رابي الشماس الحبيب والقدير عوديشو يوخنا،
طاب يومك،
شكرًا لمرورك الكريم ولإيضاحك الموضوع
الفرقة التي لا تؤمن بسرّ التوبة اما ان تكون علمانية او ملحدة او بروتستنتية.. وهذا الشيء لن يؤثر على مصداقية الكتاب المقدس والتقليد الرسولي الذي يؤكد وجود السرّ.. 
طاب يومك رابي العزيز

ܡܝܩܪܐ ܪܒܝܼ ܩܫܘ ܐܒܪܐܗܡ ܫܠܡܐ ܡܢ ܐܠܗܐ ܒܒܐ ܕܡܪܢ ܕܝܼܫܘܥ ܩܒܠ،
ܛܥܢܬܐ ܕܡܢܬܐ ܐܬܠܝ ܡܢ ܡܝܩܪܘܬܟ ܠܦܘܬ ܫܪܟܬܘܟ ܘܡܢܗܪܬܘܟ ܓܘ ܕܗܐ ܡܠܘܐܐ
ܐܠܗܐ ܒܪܟܠܘܟ




غير متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3673
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عـزيزي قشو ابراهيم نيروا
قـل هـذا الكلام لمَن قال / لن نـتـحـد حـتى مجيء المسيح ثانية