باسكال وردا تلتقي عمدة مدينة اوريول الفرنسية في مقاطعة الباكا – جنوب فرنسا


المحرر موضوع: باسكال وردا تلتقي عمدة مدينة اوريول الفرنسية في مقاطعة الباكا – جنوب فرنسا  (زيارة 686 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل منظمة حمورابي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1346
    • مشاهدة الملف الشخصي
باسكال وردا تلتقي عمدة مدينة اوريول الفرنسية في مقاطعة الباكا – جنوب فرنسا
صباح يوم الخميس ٥ تموز ٢٠١٨التقت السيدة باسكال وردا رئيسة منظمة حمورابي لحقوق الانسان السيدة دانيل كارسيه عمدة مدينة اوريول الفرنسية في مقاطعة الباكا في الجنوب الفرنسي وقدمت لها اللوحة التي عليها صورة مسلة حمورابي التار يخية والمنقوشة على الجلد بالكتابة المسمارية الشهيرة التي تمثل أول القوانين المكتوبة على الارض.
كما قدمت شرحا وجيزا عن نشاط منظمة حمورابي في خدمة العراقيين سواء كان ذلك في عملية مراقبة وتوثيق حالة حقوق الانسان ام المشاركة الفعلية في خدمة اغاثة المهجرين قسرا والعائدين الى مناطقهم وغيرهم من المستضعفين بالاضافة الى نشر ثقافة احترام الحقوق والحريات التي تكفلها النصوص الدولية الخاصة بحماية حقوق الانسان .
وتبادل الجانبان الحديث عن الوضع الحالي في العراق وخاصة مسالة الهجرة وتداعياتها على المهجرين قسرا من جانب وعلى الدول المستقبلة للهجرة، حيث عرضت رئيسة حمورابي اليات يمكن لدول اللجوء ان تبادر الى التعاون الوثيق لتقديم الدعم اللازم لمن هم في اوضاع صعبة كالعوائل التي عادت من التهجير القسري الى سهل نينوى والموصل وباقي المناطق التي تم تحريرها من سيطرة مجرمي داعش. ودعت الحكومات المستقبلة للجوء التعاون مع السلطات العراقية والمنظمات المختصة بهذا الشان ايجاد سياسات جديدة تساعد اكثر عدد ممكن من الساعين للهجرة البقاء في بلدهم الام. كما اكدت انه من الضروري حماية الحقوق الاساسية لاشخاص يرون حياتهم في الخطر او معرضين لاخطار معينة فلابد من الحفاظ على حق اللجوء لمن حقا يعيش مخاوف حقيقية على حياته او تعرض بشكل مباشر الى الاستهداف أو أحد افراد عائلته ولا يمكنه العيش بأمان..
ورحبت السيدة كارسيه بحرارة كبيرة بزيارة السيدة وردا واقترحت الكثير من البرامج التي يمكن القيام بها مع منظمة حمورابي في فرنسا والعراق .. كما ابدت استعدادها لاستقبال اي مقترحات تخدم الصداقة والعلاقات الايجابية بين البلدين في خدمة توطيد الامن والاستقرار المتبادل.wبادلة بين المدارس والجامعات ومختلف الانشطة الفنية والثقافية .
ورحبت السيدة كارسيه بحرارة كبيرة بزيارة السيدة وردا واقترحت الكثير من البرامج التي يمكن القيام بها مع منظمة حمورابي في فرنسا والعراق .. كما ابدت استعدادها لاستقبال اي مقترحات تخدم الصداقة والعلاقات الايجابية بين البلدين في خدمة توطيد الامن والاستقرار المتبادل.