كتلة سنية تعلن انضمامها لمشروع المالكي لحكومة الاغلبية


المحرر موضوع: كتلة سنية تعلن انضمامها لمشروع المالكي لحكومة الاغلبية  (زيارة 1125 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 22752
    • مشاهدة الملف الشخصي
كتلة سنية تعلن انضمامها لمشروع المالكي لحكومة الاغلبية

شفق نيوز/
بحث رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي مع وفد سياسي يضم النواب الفائزين عن محافظة الانبار برئاسة محمد الحلبوسي القيادي في كتلة الحل مستجدات الإوضاع السياسية والأمنية ومرحلة ما بعد عملية العد والفرز اليدوي ومصادقة نتائج الانتخابات.
وأكد المالكي ان مشروع الكتلة الاكبر "يشق طريقه بوضوح وقوة وجميع من يُؤْمِن بتشكيل تحالف الاغلبيه مدعوون للمشاركة".
ودعا "الجميع إلى العمل المشترك لتحقيق الأهداف التي تهم المواطنين جميعا كعودة النازحين والمهجرين واعمار المدن وحل مشكلة البطالة ورفع مستوى الخدمات وانجاز برنامج حكومي عبر مشروع أغلبية سياسية وطنية وحكومة قوية تعالج الأزمات والعقبات وتحقق الانجازات للشعب".
من جانبه أبدى الوفد ترحيبه بالخطوات الرامية لتشكيل الكتلة الأكبر، واستعداده في ان يكون جزءا أساسيا منه لتسهيل عملية تشكيل الحكومة بأسرع وقت. بحسب بيان مكتب المالكي.
وكان مجلس القضاء الأعلى قرر في أوائل حزيران/يونيو تعيين قضاة للإشراف على عمليات العد والفرز اليدوي بدل أعضاء مجلس المفوضين الذين أوقفوا عن العمل.
وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أعلنت في 24 حزيران/يونيو الماضي إعادة فرز الأصوات في الانتخابات التشريعية التي تصدرت نتائجها قائمة "سائرون" بقيادة الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.
ومنذ ذلك الحين، تحالفت عدة قوائم مع بعضها لتشكيل أغلبية، لكن إعادة العد والفرز والاحتجاجات الشعبية أخرت المفاوضات.




غير متصل Qaisser Hermiz

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 345
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
من العار على محمد الحلبوسي و كتلة الحل الانظمام الى مشروع المالكي الذي ذبح اهل السنة و بالاخص مواطني الانبار ، وخلال ثمان سنوات من حكمه للبلاد ما الذي قدمه للشعب بصورة عامة غير الطائفية المقيتة و الفساد المالي و الاداري و اربعة ارهاب و تهجير الناس و القتل على الهوية و تسليم ثلث البلاد الى داعش ٠٠٠
ان لقاء الحلبوسي مع المالكي هو لتوزيع ما تبقى من كعكة العراق اي (  لقاء مصالح  ) ٠٠٠
الله يحمي العراق و العراقيين من الفاسدين و الفاشلين ٠٠٠