كيف تعامل داعش مع القبور المسيحية في مدينة الموصل (تقرير مصور )


المحرر موضوع: كيف تعامل داعش مع القبور المسيحية في مدينة الموصل (تقرير مصور )  (زيارة 1429 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 32942
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كيف تعامل داعش مع القبور المسيحية في مدينة الموصل (تقرير مصور )
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد-الموصل

استهدف تنظيم الدولة الاسلامية حينما سيطر اولا  على الحواضر المسيحية بمدينة الموصل الرموز خصوصا الصليب حيث ازال اغلب صلبان الكنائس في الايام الاولى لسيطرته فيما ابقى على رموز اخرى لفترة من فترات التنظيم برغم ان  مسيحييها غادروها على اثر الييان السيء الصيت الذي اصدره التنظيم في تموز (يوليو) لانذار مسيحيي الموصل بدفع الجزية اذا مار غبوا بالبقاء  او اعتناق الاسلام وبخلاف الخيارين هددهم بالذبح بحد السيف .

لكن تباينت تصرفات عناصر التنظيم بشان المقابر التي كانت تحويها الحواضر المسيحية فسلم اغلب تلك المقابر بينما  شهد بعض تلك المقابر عبثا وتخريبا  بالات حادة دون الشروع بهدمها كما جرى في المقبرة الموحدة  الخاصة بالمسيحيين حيث جرفها التنظيم ونقب في المقابر عن حلي ذهبية  مما ادى لاخراج الجثث من مدافنها في المقبرة الواقعة بمنطقة وادي عكاب .

خلال جولتنا بكنائس الجانب الايمن شهدنا بعض المقابر السليمة ابرزها قبر الطالب ممتاز قصيرة المدفون بكنيسة سيدة النجاة في محلة الشفاء وقصيرة كان منتميا لحزب البعث ولديه تمثال في احدى حدائق الجامعة في عهد النظام السابق فيما برزت اعمال تخريب بالات حادة للايات التي احتوتها شواهد قبور في كنائس حوش الخان  اضافة للعبث والتخريب الذي اصب مدافن رجال دين في الفناء الداخلي لكاتدرائية مار توما بمحلة الساعة بينما نشر التنظيم تقريرا مصورا يبين فيه احد عناصره وهو يقوم بازالة الصلبان  من قبور احتوتها مقبرة الكنيسة المذكورة في الفناء الخارجي ..


أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية