رسالة السـكرتـير العـام فـي الاتحـاد الآشـوري العـالمـي بمناسـبة السابع من آب‬


المحرر موضوع: رسالة السـكرتـير العـام فـي الاتحـاد الآشـوري العـالمـي بمناسـبة السابع من آب‬  (زيارة 640 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل غسان يونان

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 298
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السـابع مـن آب ذكـرى الشـهداء الآشـوريـين

تحيـة واحـترام

كمـا نلاحظ في كل صفحة من صفحات التـاريخ بأنه (أي التاريخ) مجبول بدماء شـهدائنا الأبرار الذين اسـتشـدوا دفاعاً عن هويتهم القومية والمسـيحية.

المسـيرة لم تنتـه بعـد، كمـا لاحظنا فـي السـنوات الماضيـة كيف تعرض شـعبنـا للقتل والإبادة وكل ذلك مـن أجل تركـه قسـراً أرض آبائه وأجـداده.

يقولون بأن الله يجـرب دائماً مَـن يحبه أكـثر، ولكن يارب، إلـى مـتى سـتسـتمر هذه التجـارب؟
لقد ورد في الكتاب المقدس بأن آشـور عصـا يـدي، ولكن يارب، إلـى مـتى هـذه المآسـي والويـلات؟

كما سـمعتم، إذا الأولاد سـكتوا فإن الحجـارة سـتصرخ. ولكن الحجـارة ملّت من الصـراخ والأولاد لم يسـتيقظـوا بعـد.

والجـواب على الأسـئلة أعـلاه متعلق بمدى عمل ونشـاط كل شـابة وشـاب آشـوري.
فالافتخـار بالماضي غير كافٍ، ولن يوصلنا إلى طريق الخـلاص، فعلينا أن نكون حذرين ومتيقظين ونتعلم من تجارب الماضي لئـلا نكون لعبـة بأيـدي الغـرباء.

علينا الابتعـاد عن كل ما يفرقنـا والعمل من أجل وحدة صفوفنا لمواجهة أعـداء الأمة الآشـورية.

لقد تأسس الاتحاد الآشـوري العـالمـي من أجل الوحدة بين أبنـاء شـعبنـا ككـل. علينا أن نعمل معـاً من أجل حلحلة كل العقـد التي هي السـبب في تشـتتنا وتفرقتنا، ففي وحدتنا تكمن قوتنا وبالتالي المقدرة على الصمود.

المجد والخلود لشـهدائنا الأبـرار.

المخلص لكم
يوناثن بت كوليا
السـكرتـير العـام فـي الاتحـاد الآشـوري العـالمـي
٢٠١٨/٨/٦