دعاء الأم لوليدها الشهيد


المحرر موضوع: دعاء الأم لوليدها الشهيد  (زيارة 468 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل نوال اسطيفان ممو

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 12
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
دعاء الأم لوليدها الشهيد
« في: 20:17 13/08/2018 »
دعاء الأم لوليدها الشهيد
بقلم: نوال اسطيفان ـ ممو
تمشي الهوينا ملتحفة بالسواد وقد حفرت التجاعيد وجهها بآلام السنين.... مقروحة الجفون تخنقها العبرات دوماً... بين الحين والآخر وفي فترات متباينة ترتسم صورة وليدها الشهيد في مخيلتها محتمة على تصوراتها أن تجرّ رجليها نحو قبره في القرية المهجورة...  وحين لا تسعفها كلمات النعي لتعبر عن حزنها الدفين وتزيح كربها ... تعفّر رأسها بتراب الأرض المجاورة لقبره.... ومآقيها تذرف الدموع ممزوجة بهمس الأنين والنواح. شعرها المنثور الحالك كظلمة الليل معلناً الحداد.... وفي كل حين ينتابها الدوار من ثقل المصاب.
رفعت يديها لرب الكون تنوح وتندب ...صرخت آه وألف آه حزني عليك يُؤرقني ليل نهار يا ولدي الراحل في رحلتك السرمدية.... رحلتَ وأنت في عُنفوان الشباب مع زملاء لك من أبناء قريتكم الخالدة خلود اسم اشور ونينوى، لتدعوا سكنتها ينعمون بحياة هانئة، ولا زال رفاقك على ذات المسيرة يمجدون اسمك في سجل الشهداء وضحايا الأيام السوداء من عناصر همج العصر ممن عاثوا في الأرض فساداً لا مثيل له في أي عصر من عصور التاريخ. وعبارتك التي ورثتها عن زملائك في تمتماتك الأخيرة لا زالت عالقة في ذهني وأنت في رمقك الأخير " كفى أني أرضيت ضميري ووفيت بوعدي على مذبح الشهادة المقدس.
ليس لي في هذه اللحظات التي أناجيك فيها إلا أن أبارك موقفك رغم غيابك عني دون وداع.
كنت ملاذاً لي في وحدتي من ظلم العباد.... لم تتمتع بشبابك كما كان ينبغي ان تكون بتلك آمالك التي ساورتك طيلة حياتك، ربما كانت مشيئة الرب لك ولأمثالك ممن واروا الثرى في أرض الأجداد، وفي وطن ضاعت فيه القيم والأخلاق بإنتشار الفساد.
يا أيها الزمن القاسي أفق من غفلتك وأنشر قسوتك على رقاب المشعوذين الذين باعوا ضمائرهم بحفنة من الدولارات وهم ينعمون وينشرون بالأرض فساداً في دولة الظالمين الظلاميين.
رحماك يا ولدي، ويا فلذة كبدي يامن بنيت فيك الآمال لأعيش على ذكراها إلى يوم اللقاء المفاجئ في العالم الآخر.... نم قرير العين يا ولدي بين أصحابك الذين سبقوك فهناك الآلاف من أمثالك سيأخذون بالثأر.