الكوتا وسعادة النائب عمانوئيل خوشابا


المحرر موضوع: الكوتا وسعادة النائب عمانوئيل خوشابا  (زيارة 1147 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل al8oshi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 91
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الكوتا المسيحية وسعادة النائب عمانوئيل خوشابا
نزار ملاخا
لقد أجاد البعض من إخوتنا وأخص بالذكر منهم البروفسور عبدالله مرقس رابي بالرد على سعادة النائب عمانوئيل خوشابا وقلتُ في نفسي لقد كفّووا ووفّوا، ولكن بعض الردود الهزيلة وغير المسؤولة اثارت بعض الأستفسارات وطرحت بعض المواضيع التي لم يقم بتغطيتها الإخوان الأعزاء في ردودهم، لذا أود الإشارة إليها والتذكير بها.
الكوتا هي حصة أو سهم، وهذه الحصة هي حصة المسيحيين من المحاصصة الدينية في مجلس النواب، فالمناصب والمسؤوليات في العراق تتقاسمها الأديان والمذاهب والأحزاب وغيرها، فهذه كوتا دينية خاصة بالمسيحيين فقط، لذا سميت بأسمها الديني "الكوتا المسيحية" ولم يُطلق عليها أسم قومي أو قطاري مثلا "الكوتا الكلدانية السريانية الآشورية" حينذاك يكون من حق كل واحد أن يطلق عليها ما يشاء من الأسماء، أما اليوم فهي كوتا مسيحية لا غير.
نداء أو دعوة غبطة البطريرك لأعضاء الكوتا المسيحية كانت مبادرة صحيحة وتاريخية ومن منطلق ديني وتاريخي تام، أنا شخصياً طالبتُ غبطته من خلال كتاباتي ومن خلال إتصالاتي الهاتفية مع البعض من رجال الدين أن يفاتحوا غبطته بأن يقوم بدعوة جميع الفائزين ويلتقي بهم ليذيب جبال الثلوج إن وجدت، أو لتقوية الأواصر بين الكنيسة وأعضاء مجلس النواب، أو لمناقشة ما يمكن مناقشته لتحسين أوضاع المسيحيين وتدبير أمور مستقبلهم وحمايتهم أو الحفاظ على ممتلكاتهم التي صارت مشاعة أمام قِوى متعصبة تكفيرية غاشمة، ولعمري إنها بادرة خير ويجب أن تسود علاقة جيدة بآصرة قوية بين قادة كنيستنا ومسؤولي الكوتا، هذا المنطلق جاء على اساس أن غبطته رئيس أكبر كنيسة مسيحية في العراق أعضاؤها من الكلدان والآثورين (كلدان الجبال) على حد سواء بالإضافة إلى عراقة وتاريخية الكلدان والكنيسة الكلدانية، والتي هي بالأساس كنيسة أمة وليست كنيسة قومية، لأن الكلدان أمة تشمل على السريان التي هي تسمية دينية والآثوريين الذين هم كلدان الجبال، وغبطته من هذا المنطلق أقدم على خطوة جبارة وصحيحة وذلك لغرض لملمة الجِراح بعد أن هدات الأوضاع الأمنية قليلاً وتوجه الكثيرون إلى التفكير في مرحلة البناء والأعمار، بالتأكيد فإن شخص بمثل مكانة ومنصب غبطة البطريرك يكون ذو مسؤوليات كثيرة مختلفة ومتشعبة، خاصة في خضم أوضاع قلقة ورؤى ضبابية وهجمات متعددة من الغريب والقريب، ووحده ليس بمقدوره أن يديرها كلها، لذا فإنه من الطبيعي والمنطقي أن يكون له مساعدين، أو أن يقوم بتكليف مَن يريد لغرض إنجاز بعض الأمور والمساعدة في تحمل بعض المسؤوليات، وهكذا كان أن تم توجيه دعوة لجميع الفائزين بالكوتا بدون استثناء، فهل يُعقل أن شخصا بمثل غبطته أن يرفع سماعة الهاتف ليدردش ومن ثم يدعو هذا الفائز إلى لقاء ؟ أنا أقول من غير المعقول أن يلبي طلبات الجميع ويسير وفق أهواء هذا النائب وذاك، إن الكوتا مسيحية، وكل المدعوين هم من المسيحيين حصراً، والداعي إلى الإجتماع رئيس الكنيسة المسيحية في العراق والعالم، فأين هي المشكلة ؟ ولماذا لم يستوعب السيد النائب فكرة الدعوة ؟ أم يريدها كشخة يخابره البطريرك ويتوسل إليه ليحضر الإجتماع !!! غريبة من نائب لم يمضِ على فوزه عدة ايام، كما يقول المثل العراقي " عَمّي الله الچبير" أين الحساسية في النداء؟ لقد وقع المسكين في مطب النظرة الضيقة أو هو بالأساس أحادي النظر، ولا يقوى على مجالسة الآخر أياً كان فكشف عن معدنه، ومن أول طَرْقَة، تبين جوهره، هذا لا يخدم العراق ولا المجلس الذي حل عليه نائباً، لا بل سيكون حجر عثرة ومصدر للمشاكل والخصومات، وسيُدْخِل الجميع في متاهات النظرة العنصرية المقيتة، وإلا ما معنى أن يقول (الآشوريين"الكلدان والسريان") اية معلومة تاريخية يحمل هذا النائب ( إن كُنْتَ لا تَدْري فَتِلْكَ مُصيبَةٌ ... وإنْ كُنْتَ تَدْري فالمصيبَةُ أعْظَمُ) أخي السيد النائب إن كنتَ جاهلاً بالتاريخ فهناك العديد من الكتب التاريخية التي يمكنك الرجوع إليها لتعرف مصدر هذه التسميات التي تكتبها دون أن تعرف معناها، أوجه دعوة لمجلس النواب أن يستقدم هذا النائب وتتم مساءلته إهانته لمجلس النواب أولاً ومن ثم للتأريخ نفسه، ومن ثم من حق البطريركية أن أن تتقدم بشكوى ضد نائب حاول منذ الأيام الأولى أن يضع عصاة في مسيرة العملية الإجتماعية في العراق ويمزق وحدة المسيحيين من خلال عضويته في الكوتا، يا سيدي النائب إن التسمية الصحيحة لكم في كل كتب التاريخ هي التسمية الكلدانية، وهكذا كانوا يسمونكم سابقاً، إقليم آشور كانت رقعته الجغرافية بين الزابين الكبير والصغير، وقد أنقرضت الدولة الآشورية في 612ق.م وإن آخر حكم وطني حكم العراق قبل الميلاد كان الحكم الكلداني، وبعد سقوطه أستمر العراق تحت حكم الغريب إلى سنة 1958م حيث أبتدأ أول حكم وطني بعد الميلاد، لأنه بعد سقوط الدولة العثمانية في الحرب العالمية الأولى حكم العراق حاكماً عربياً كان من الحجاز ولم يكن عراقياً، لذا فإن جميع الدلائل والقرائن التاريخية تقول بأن تسمية"آشور" لا تدل على قومية بل على موقع جغرافي، وأخطأ السيد النائب حينما مزج كلمتين الآشوريين والكلدان، فالأولى تدل على موقع جغرافي والثانية تسمية قومية لشعب عريق أنقسم إلى نصفين نصفه كاثوليكي والنصف الآخر نسطوري والإثنان هما من الكلدان.
سمعتُ هذيان أحد الأبواق وهو يوجه أصبع الإتهام إلى حركة بابليون قائلاً " زوعا سرقوا منها مقعدها من قبل حركة بابليون الدخيلة"، أولاً ـ من حق بابليون أن يقاضوا هذا الهاذي ويتقدموا بشكوى إلى المحاكم لإستدعائه ومساءلته بهذه التهمة وبهذه الكلمة النابية، ثانياً ـ أراه يستخف بالزوعا من حيث لا يدري، السؤال الذي يفرض نفسه هو : كيف سُرِقَ المَقْعَدْ؟ أستذكر حالة مشابهة يقال بأنه في يوم ما صرخ رجل عجوز بأن اغراضه قد سُرِقَتْ، وكان قد أوكل حارساً لحراستها، فقالَ له عامة الناس : طبعاً يسرقون اغراضك إذا كان الحارس نائماً ليل نهار، فالحال هو هل كان حارس الزوعا نائماً وتمت سرقة المقعد من قِبَل حركة بابليون؟ ولماذا لم يقوموا بخزنه في مخزن ويحكموا الأقفال لكي يكون المقعد في مَامَنْ؟ ولماذا لم يستأجروا حراساً يقظين لحراسة المَقْعَدْ؟ واسئلة أخرى كثيرة تدور في الذهن لكنني أكتفي بهذا القدر.
 تحياتي وتقديري.  في 27-09-2018






غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 961
    • مشاهدة الملف الشخصي
  السيد al8oshi( نزار ملاخي ) المحترم 
قبل كل شيئ اود اعلامكم بأنكم اصبحتم خردة منثورة في جيوب وعلى الآرض التي تمشون عليها ومن قبل من تسمونم اعداءكم ، هل لأ سامح الله حدث زلزال بينكم وتطلبون هكذا مساعدات فيما بينكم ، هل هاجمكم كلدان الجبال باسلحة فتاكة لأ سامح الله النووية أو الكيماوية أو نابالم الحارقة ، ما دهاكم وهكذا كتابات متواصلة وردود غائبة واشخاص كاذبة والدنيا تطالعنا الشرور وانتم ترمون الوقود على ناركم ، لما كل هذه المجريات والمقألأت فقط لآن شخص بسيط في المنصب وكبير في العلم والشخصية ووديع في الفهم لم يحضر اجتماع القيادة القومية لجماعة تشتايي وكنيستها ، رجاءا بدل هذه الخبصة ابتهلوا وارفعوا ايديكم امام الرب ليرحم الراحمين ويسعد بقاءكم في مكان تواجدكم .
يعلمنا دكتورنا المريدي والمفلس في العلم  والتاريخ بأن الاشوريين اليوم هم كلدان الجبال ، صح النوم يا اهل الكهوف ، ومن هم اهل دشتاييه يا دكتورنا هل هم اشوريين قلب الامبراطورية وبقاءهم المتحول باسم كنيسة بابل على الكلدان الي كاثوليك ليصبح تبعية كاهل الذمة تحت رحمتهم ، واضطر أن اقول مرغما هذا الكلام وهو لأ يخص المقصود بهم حاليا بل المعنين بهم تاريخيا لانها منهم تحدر الي الحاضر ، هل فعلا اهل دشتاييه هم من الشجرة الخبيثة في ناصرية وهم من اصول جرعائيين السعودية واليمنية الجرداء .
نعم يا دكتورنا المريدي ، كان لأبد منك أن تقترح هذا المقترح لنا قبل الانتخابات ونحن كنا نرشحك أن تكون حارس لمخزن امين بحارسه لكي لأ تسرق الكوتا المسيحية منا كحصتنا ، آلأ تعلم أن الانتخابات هي سرية ، ولأ علم ومعرفة أن الناخب احيانا تحت ضغط مسؤوله ويقدم اسم المفروض طوعا لمن يرغب الادلاء له . ماذا تضن نفسك بكتابة هكذا سطور محرفة وكنما صادرة من صبي يتيم يستنجد ولا احد يسمع صوته .
تكيل الكلمات ولأ تعرف مواقع اعرابها ، تلمع الكلمات وتملقها ولآ تعرف مصدرها ولأ معاني ومكان استخدامها ، مقياسك هو غضب هاجمك وانتقام ترد لك روحك ، متى كنت تمدح غبطة البطريرك مار ساكو غير هذا الوقت من الضيق لتفتح افكارك وتشريد عنك همومك وليصفوك انصارك بالرجل المناسب ،، احيانا اخرى يتعطش الانسان الي ترتيب الكلمات ومعانيها ولكن لأ ثقل على مفتريها لأنه له كيان وعلم مفلس لأ يرمي نفسه أل بالاحضان للشر وسالكيه .
أن كنت كلدي ( حاشة للرب أن اكون هكذا فقط تلميح ولا غيره ) في ارض اشور وجبالها ، وأنت دكتور متعلم ومتشوق الي الحقائق لما لأ تدلنا قبل 1835 م الي وجود حتى دليل واحد بكلمة واحدة في ارض التي تقصدها وجبالها باللغة الكلدية اسف اشورية لأن لأ وجود الاولى في الكون كله ... كوننا كلديين ، وهل في اعتقادك كنا كلديين من جرعاء ذات البشرة السوداء أو السمراء وبفضلي الثلوج والشمس الجبلي تغير لون بشرتنا الي البيضاء ما شاء الله على دوام محبته لنا ، وانتم اهل دشتا كانت بشرتكم بيضاء لانكم اشوريين بالاصل ولم تتغير لونا لان الشمس في الدشتا لا تاثير له عليكم وعلى بشرتكم .
افلستم اليوم الي اخره لذلك تنادون وتطالبون بالمحاكم والقانون وما من التحديد لمن يقف بالضد منكم ، نعم ارجوكم كل الرجاء  ابدوا في مقترحكم وثم نقول لمن يدلنا القانون ، وأن كنتم من الكلد فارض بابل هي لكم تفضلوا استلموها لانكم اقوى من الاقوياء ، وأن كنتم تدعون القومية في ارضنا هاتونا الدليل والمستمسك القانوني الاثباتي التاريخ من زمن ومكان الحدث والأ فالسكوت من الذهب ، وان تحققت احلامكم بالقومية رغم عنا فالاستقلأل القومي بيننا لما لأ نجعله كما العرب والاكراد والتركمان وبعيد عن المسيحية لانها عالمية .
هذا ما قل ودل وما كان اليوم في جعبتي لك ودمتم بخير يا صاحي .
اوشانا يوخنا 



غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1508
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباس
هذا المنطلق جاء على اساس أن غبطته رئيس أكبر كنيسة مسيحية في العراق أعضاؤها من الكلدان والآثورين (كلدان الجبال) على حد سواء بالإضافة إلى عراقة وتاريخية الكلدان والكنيسة الكلدانية، والتي هي بالأساس كنيسة أمة وليست كنيسة قومية، لأن الكلدان أمة تشمل على السريان التي هي تسمية دينية والآثوريين الذين هم كلدان الجبال، وغبطته من هذا المنطلق أقدم على خطوة جبارة وصحيحة وذلك لغرض لملمة الجِراح بعد أن هدات الأوضاع الأمنية قليلاً وتوجه الكثيرون إلى التفكير في مرحلة البناء والأعمار،

هذا ما يريده سعادة النائب المستجد عمانوئيل المتأشور بان يعيدنا الى المربع الاول من تفرقة وعنصرية، والى اسلوب الاحتواء الاخر، بعد ان كنّا قطعنا شوطا طويلا في سبيل الوحدة والتقارب بين مختلف مسمياتنا.. ولكن صاحبنا عنتر وشايل سيفه والله يستر..
تقبل تحيتي د. نزار ملاخا على سردك لهذه الحقيقة التاريخية..تحيتي للجميع



متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1417
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شتان بين النائب عمانوئيل خوشابا وبين حشاش عراقي اصلي …….


غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 961
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد عبد الآحد قلو المحترم
لأ والف لأ ... هذا ما كان يريده حضرة النائب المستجد الاستاذ عمانوئيل خوشابا ، لانه اعلمكم بطريقة الخاصة هدفه وانتهى امره ، وفي نفس الوقت ردت اعلام البطريكية عن سلبيات الحدث كما رغبت بالتعبير عنه ، أذن الامر حوصر بين الجهتين ولابد السكوت عنه ، لما تطلب الامر من دكاترى وبروفيسور واخرون ومتملقون أن يهاجموا السيد النائب بالشكل الغير الحضاري واستعمال كلمات مخزية ونابئة ونشازة ومحتقرة لا تليق بدرجتهم لأ العلمية ولأ الاجتماعية ولأ حتى بالسياسية والدينية ، لما كلما حدث طارئ بسيط في اجنحة الكسوليين الفاشليين هكذا هجوم نتلقي والعاصفة  الهوجاء تهب وزلآزلات تنفجر والرياح المسمومة لأ تترك ثغرة والأ سممتها ، عندما تهدي يذهب ضحية الحدث ضحايا لأ تقاس بالكمية فقط بل بالنوعية ، وما دخل الكتاب أو المنظمات الكنيسة والقومية الكلدية لتهجيج الحدث ، امرا محيرا فعلآ ، هل كانت هناك اتفاق سري وجريئ في البطريكية والنواب الحاضرين وحضروا حتى المعادين لغبطة البطريرك مار ساكو ، واليوم اجتمعوا باتفاق تحاك لربما ضده أو يستحوذون عليه بخطة محكمة كنسية وتنظيمية سياسية ومن خارج ارادة الجميع وهو علم بها ، لربما الكتاب المتملقين ايضا هاجوا وهاجموا لتغطية الموقف لعدم فضح الحقيقة في الوقت المناسب لها ، هل كل ما اسطره عن الحدث لأ يتوقعه المنتظر من الاساليب المرهونة بيد خارجية لأ تحدث . 
أنا شخصيا كما تكتبون احتواء واقصاء الاخر اقول لكم هذا تمرد واقعي على الحقيقة التوحيدية التي الاشوري دائما يضحي من اجلها ، لآ تظن يوما لم نقدركم بالتقدير الذي نقدر اي اشوري بنفس المستوى لكن لتمردكم المستمر وخلق هذا الوجه المشؤوم لنا وغابت امالكم فيما بينكم كنسيا او تسمويا هو الهدف المضاد لكم مع هذا الواقع .
صدق ما نعرف هل صاحبنا شايل سيفوه وكم من الرؤوس العفنة كرأسك تم قطعه بسيفه ، أم انتم من كثر خذلانكم تعبرون بالشكل الاعفوي والمخجل لتغية مهماتكم الغير الانسانية .
اوشانا يوخنا



غير متصل متي الهرمز

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 42
  • الجنس: ذكر
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كلام جميل ومعبر يستحقه هؤلاء القادمين لارض العراق الاصيلة جراء تجاوزهم على اهل العراق الحقيقيين ( غير اللاجئين) وعلى بقية النواب تجاهل اي اجتماع او لقاء مه هذا الشخص ومن على شاكلته مستقبلا فقد رفع جنابه الحرج عنهم وعن كنيستنا بفعله الارعن ذاك فلا مكان للمتطرفين بين صفوف مسيحيي العراق ..


غير متصل al8oshi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 91
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
oshana47أيها المقنع المختفي وراء هذا الأسم وبدون اية صورة، أدعوك أن تكون شجاعا مرة واحدة في حياتك وتكتب أسمك الكامل وصورتك كما يكتب  الأبطال أمثال نزار ملاخا، عبد الله رابي،متي الهرمز، عبد الأحد قلو وغيرهم
ثانيا ردي لك أيه المتخفي هو :
وإذا أتتك مذمتي من ناقصٍ ,,, فهي الشهادةُ لي بأني كامل


غير متصل oshana47

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 961
    • مشاهدة الملف الشخصي
الدكتور نزار ملاخي المحترم
بعد عدة ايام من الانتظار استعدادا لنقرا ما ستكتبه عن تاريخ الحقيقي لقومك ، تطلعنا بيت شعر عربي ، لتدينني به ، لكن مع الانتظار غيبة آمل ، أنت واجهتني ببيت شعر اعتبرتني ناقص ونفسك كامل ، لما هذا الاتجاة المعاكس بيننا ، وأن كنت ناقس بنظرك وبيت الشعر يشفي خليلك ، هذا النقص برحابة الصدر اقبله منك ، واتقبل منك حتى اللوم .. والبقية معلومة ، مع هذا وذاك اين النقص الذي وجدته معي ؟ ولكن حضاري ( تنبيه أو انتباه ) من الخطأ في اللأحق عندما تكتب ما ليس لك القدرة على تحمله . 
ولماذا تعتبرني مقنع ومتخفي للاستفزاز !!! أم من اجل هروبك ولعدم تمكنك من الاجوبة على ما طلب منك من اثبات تاريخي لقومك ، اسمي موجود اسفل المقال أو الرد ، مواليدي امام اسمي ، تكتب لكم مهمات قريتي ومسيرة عشيرتي ، وكل معلومة والامر المتعلق به من التواضع ، هل تريد صورتي لتضعها في جرجوبة أم لتدل علينا الشر ، أنا مهمتي أن اكتب الرد على المكتوب وليس لمن له اسم معلن وصورة معلقة ، القلب هو الصورة والكتابة دليله .
نحن على علم بأن البشر من الدرجات الخاصة والاكاديمية هم يبدأون بمحاولة  التهدئة والتأثير على العموم لتجنب مرتكبي الاخطاء لاستمرارهم في اخطاءهم ولحلحلته وعدم تضخيمه ، وهي الطريقة المرسومة في مسيرة البشرية منذ القدم .
اوشانا يوخنا



غير متصل al8oshi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 91
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ أوشانا يوخنا المحترم / تحيةز يبدو لي أنك بدأت تعتدل في ردك، يا أخي إن لكل فعل رد فعل يساويه بالقوة ويعاكسه بالإتجاه، هكذا تعلمنا من علم الفيزياء، كنتُ أتوقع منك أن ترد على مقالي، ولكنك فعلت العكس حيث جعلتني وشخصي وعلمي موضوعا للرد، ونسيت ما هو الموضوع الأصلي. لماذا؟ أنا لا أعرفك وبالمقابل أنت لا تعرفني والرابط بيننا هو الموضوع كان الأجدر بك أن ترد على مقالي وتقول مثلا "نحن لسنا كلدان الجبال ، نحن الكلدان النساطرة" أو اي كلام غير ذلك، يعني ترد على الموضوع،بالرغم من الأخطاء الإملائية والمطبعية واللغوية، أنظر ما كتبت " قبل كل شيئ اود اعلامكم بأنكم اصبحتم خردة منثورة في جيوب وعلى الآرض التي تمشون عليها ومن قبل من تسمونم اعداءك، اقرأ بعض ردك الأخلاقي حيث تقول : يعلمنا دكتورنا المريدي والمفلس في العلم  والتاريخ، نعم يا دكتورنا المريدي ... الخ هل هذه أخلاق شخص يرد على موضوع معين ؟ اين ردّك على الموضوع ؟؟؟ ثم تقول في مدح السيد النائب بأنه : شخص بسيط في المنصب وكبير في العلم والشخصية ووديع في الفهم، يا أخي إن كنت لا تعرفه فنحن نعرفه جيدا هو خريج معهد قسم المساحة فعن اي فهم وعلم تتكلم يا أخي أوشانا ؟ أخي العزيز أنصحك بأن تتعلم اللغة العربية قراءة وكتابة قبل أن تمسك القلم، تحياتي لشخصك الكريم أخوك الدكتور نزار ملاخا وليس ملاخي