حُزْنُ بَحْر..! الجزء السادس ( 6 )


المحرر موضوع: حُزْنُ بَحْر..! الجزء السادس ( 6 )  (زيارة 793 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل أحمد الغرباوي

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 8
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
من المَحْكي الغنائي
أحمد الغرباوي يكتب:

حُزْنُ بَحْر..!
الجزء السادس ( 6 )


أيابَحْر قولّي:
ليه دايْماً بِتْئلِمني..؟

كُلّ ما أسْمِع صُوتها
عاوز أقولّها بَحِبّها
بَحِبّك أكتر مِنّي..!

ألاقيني غريب
جَفْا مِنْها وَصِلني
عايْز يصدمني ويجرحني:
إبْعِد
إبْعِد عَنّي..؟
،،،،،
أيابَحْر قولّي:
ليه دايْماً بِتْئلِمني..؟

كُلّ ما أحاول عليها أجْري
وشوقي أمامها مَرْمي
عاوزها حُضني
رِفقة عُمْري
حَيْاتي  ومَوْتي
وفِ قلبي إبني
دموعي تِخْونّي
ولِيها تِسْبَقني:
ـ حبيبي
بَلاش
بَلاش تِسِيبني؟
،،،،
أيابَحْر قولّي:
ليه دايْماً بِتْئلِمني..؟

لا فِ يوم قالت:
ـ هيّ حبيبتي..!
ولا دِمْعة حِنّية
بِنْيني عِينيها شالتني..!

أيابَحْر قولّي:
ـ هوّا إنْتَ
مُرّ بدمّي يِجْري
واللا هيَّ حبيبتي..؟
ليه..
ليه علي شطّها رَمَتني..؟
ولا قصور بَنَتْها ضَمّتني
ولا على آثار رَمْل
بِمَشْيّ رِجْلِيها حَسّتني..!
،،،،،
أيابَحْر قولّي:
ليه دايْماً بِتْئلِمني..؟
.....
(إهداء
حَبيبى.. ( أجبني)
حَزينٌ هو البّحر..!
حُزْنٌ هو الحُبّ..!
حُزْنٌ أقلّ
أم مِن شِدّة الحُزنِ؛ الحُبّ قلّ..؟
قلّ حُبّ..  و
وبحر جَفّ..! ) أ.غ
.....
* اللوحة المرفقة من تصميم المؤلف..