رئيس وزراء العراق: داعش الذي اضطهد العراقيين والمسيحيين ليس من صنيعة بغداد


المحرر موضوع: رئيس وزراء العراق: داعش الذي اضطهد العراقيين والمسيحيين ليس من صنيعة بغداد  (زيارة 554 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 33587
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رئيس وزراء العراق: داعش الذي اضطهد العراقيين والمسيحيين ليس من صنيعة بغداد

عنكاوا دوت كوم/الشروق
قال رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، أمس الاثنين، إن تنظيم "داعش" الإرهابي الذي اضطهد العراقيين ومنهم المسيحيون ليس من صنيعة العراق، مؤكدًا على مواصلة جهود البناء والإعمار وإعادة النازحين إلى ديارهم.

وأعرب عبد المهدي - في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس وزراء الفاتيكان بيترو بارولين أوردته قناة (السومرية نيوز) العراقية - عن تطلعه لزيارة قداسة بابا الفاتيكان إلى العراق في موعد قريب ، لما تحمله من رسالة للإنسانية والتعايش بين الشعوب والأديان.

وأضاف " إن العراق التي هزمت داعش تواصل محو فكره الإرهابي، ونعتقد أن توسع داعش يلحق الضرر بجميع الدول والشعوب ويجب أن نعمل معا لتحقيق الاستقرار لشعوبنا".

من جهته ، قال رئيس وزراء الفاتيكان "لقد طلب منا قداسة البابا أن ننقل أطيب أمنياته للشعب العراقي الحبيب"، معربًا عن سعادته البالغة بوجوده في العراق للاحتفال بأعياد الميلاد.

وأضاف بارولين "أول مرة يكون لي لقاء سياسي في عشية عيد الميلاد وأنا سعيد جدًا أن أكون معكم في هذه الليلة المباركة وأشكر لكم حسن الاستقبال، ونحن ندعم جهودكم بمواجهة تحدي إعادة الإعمار وتحقيق وترسيخ السلام"، داعيا المسيحيين والمسلمين إلى غرس بذور المحبة والسلام والتعايش وأن يكون التنوع مصدر قوة للجميع، متمنيًا للعراق وشعبه الخير والازدهار.

وكان رئيس وزراء الفاتیكان الكاردینال بیترو بارولین قد وصل في وقت سابق أمس إلى العاصمة العراقية بغداد.


أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية