مشـــاكسة ســرير الفضــائح


المحرر موضوع: مشـــاكسة ســرير الفضــائح  (زيارة 371 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مال الله فرج

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 518
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مشـــاكسة
...............

ســرير الفضــائح
.......................
  مال اللــه فــرج
 Malalah_faraj@yahoo.com

في خطوة قد تشعل حرائق واعاصير وزلازل شعبية وزوجية عنيفة في مختلف الدول الغنية والفقيره والنبيلة والشريره، كشفت مجلة بريطانية عن ابتكار (خطيــر وحقيــر)،عبارة عن سرير،(ذكــي وشــرير) يعمل على كشف الخيانة الزوجية عبر تسجيله لحركات الزوجين أثناء علاقاتهما الحميمة، ويقوم بحفظ طريقة نومهما ومقارنتها بأية علاقة او حركات أخرى تتم فوقه ، وعندما يستقبل حركات غريبة لم يسبق أن إستقبلها ضمن نظامه التحليلي، يقوم فورا بإرسال رسالة نصية إلى صاحبه تنبهه بأن هناك شيئ(خطيــــر) يحدث فوق السرير.
 في ضوء ما تقدم ، فان الامر سيكون اشد اثارة وفضائحية لو تم تطوير هذا السرير الحديث (الخبيـــث) بتزويده بمسجل صوت وآلة تصوير ووضعه في غرف الاستراحة الخلفيه لمكاتب المسؤولين في مختلف الدول، عندها ستكون الفضائح بالصوت والصورة وبالالوان الطبيعية،  وستكتشف الزوجات المخدوعات طبيعة العلاقات (البريئـــة) التي تربط ازواجهن بسكرتيراتهم الفاتنات وستظهر للعلن الكثير من عقود الزواج السرية وسيتعرف الكثير من الاطفال غير الشرعيين على آبائهم الحقيقيين ، وسترتفع معدلات الطلاق والفراق وستعرف الكثير من الزوجات اسباب الخمول و(التعـــب) الليلي الذي كثيرا ما يصيب ازواجهن ويؤدي الى عزوفهم عن ممارسة حقوقهم الزوجية.
 وقد قوبل هذا الابتكار بالرفض والاستهجان الشديدين لانه يشكك بامانة الشريك ويجسد عدم الثقة بين الزوجين.     
كذلك فان وضع هذه الأسرة فائقة الذكاء (وعديمــة الحيــاء)  في (ســويتات) الفنادق ودور الضيافة في الدول التي يقصدها المسؤولون لعقد صفقاتهم التجارية سيمكن الشعوب المعنية من التعرف على الطرق والاساليب (الانســانية) لبعض مسؤوليهم في ابرام العقود والصفقات وحجم النسب والحصص والامتيازات، وحقائق المباحثات (الرومانسـية) الليلية (الحميمــة والســاخنة واللذيــــذة)التي يخوضها اولئك المسؤولون بمنتهى الحرص والشفافية فوق تلك الاسرة الذكية، والاهم ان (افــــلام) تلك (المباحثـــات) الملتهبة ستتحول بالطبع الى اوراق ضغط بأيدي المجهزين الكبار لتمرير اهم واضخم (الصفقـــات) بمنتهى السلاسة والتوافقات وبالاسعار التي يحددونها هم.
عليه يتوجب على جميع الشعوب الخروج بتظاهرات مليارية لايقاف هذه الابتكارات الفضائحية قبل ان يتمكن مبتكروها من جعلها تتسلل لكل دقائق وتفاصيل حياتنا اليومية وربما تسقط عنا حتى ملابسنا الداخلية وعندها سيلتهب كوكبنا بحرائق فضائحية ومعارك دموية ربما تنهي الحياة على سطح كرتنا الارضية.