المطرب اللبناني وعد صعب : أغنية اليوم ليست كالسابق فاصبح الكل يلحن و يؤلف و يغني وبهذا فقدنا الاصالة


المحرر موضوع: المطرب اللبناني وعد صعب : أغنية اليوم ليست كالسابق فاصبح الكل يلحن و يؤلف و يغني وبهذا فقدنا الاصالة  (زيارة 281 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل كاظم السيد علي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 445
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المطرب اللبناني وعد صعب :
أغنية اليوم ليست كالسابق فاصبح الكل يلحن و يؤلف و يغني وبهذا فقدنا الاصالة

حاوره / كاظم السيد علي

وعد صعب مطرب لبناني خريج كونسرفتوار ٦ سنوات غناء شرقي وعزف عود . متأثرا بالمدرسة الرحبانية وبعملاقين الغناء اللبناني  زكي ناصيف ووديع الصافي ومن خلالهما شق طريقه لينشد التطور باستمرار واخذ يطور نفسه ويستعين بتجاربهم ليستفيد منها في اعماله التي طرحها للساحة الفنية اللبنانية والتي اخذت شهرة واسعة بين محبي الغناء الاصيل التقيت وعد الصعب فكان لنا معه هذا الحوار :
  * كيف استهواك الغناء ومن كان وراء هذا وعلى يد من تعلمت مبادئ الموسيقى والعزف ؟
-بعد ان تولعت بالموسيقى والغناء فما كان من الاهل غير دفعي لدراسة الموسيقى و كانت دراستي الاولى في مدرستي على يد الاستاذ فؤاد فاضل والد الموسيقي الشهير ميشال فاضل لمدة ٤ سنوات وفي عمر السبعة عشر دخلت المعهد العالي للغناء والموسيقى و درست (٦) سنوات غناء شرقي وعلى آلة العود.
  *وبعدها يا وعد ماهي اصداء تلك المشوار الجميل في عالم الموسيقى والانغام ؟
-من بعدها قررت دخول معترك الفن وبدأت أحيي بعض الحفلات و السهرات الصغيرة الى حين أصبح لي خبرة و أسم معروف و تطور العمل يوما بعد يوم .
 *وماذا كان نتاجك من هذا ؟
- من بعد سنين من العمل طرحت فالاسواق أول أغنية بعنوان( تسلملي عيونا الحلوين) من ألحاني و غنائي كلمات هادي دعيبس وتوزيع أيلي أندراوس و من فترة سنتين و بعد معركة قام بها الجيش اللبناني ضد تنطيم داعش الارهابي و قضى على وجود داعش في جرود لبنان أنتجت أغنية بعنوان (لا تخاف ع لبنان) عربون محبة و تقدير لجيشنا الحبيب و نالت أستحسان قوي في الاوساط اللبنانية. كانت من كلمات نزيه صعب توزيع أيلي أندراوس و من فترة شهر أصدرت أغنية من ألحاني و غنائي بعنوان (ما حدا متلك ) و قمت بتصويرها على طريقة الفيديو كليب في إسطنبول و هي الان في الاسواق كلمات محمد ناكوزي ألحان أحمد العقاد توزيع أيلي أندراوس.
  *اذن .. ما هو هدفك وتطلعاتك اليوم في لمشهد الغنائي ؟
-هدفي ان يكبر اسمي اكثر و اكثر و انتاج عدد من الاعمال الفنية الراقية التي على ما أظن يشتاق لها المستمع المتذوق للغناء الجميل .
 * من هو داعمك الأول في هذا الوسط وتعتبره بمثابة عراب لكِ؟
- بكل صراحة و حسرة فقط الله هو داعمي في الوقت الحالي و محبة الناس و الحمدلله على كل شيء.
 *من خلال عشقك وحبك لفن الموسيقى والغناء بمن تأثرت في بدايتك  ؟
- تأثرت بالمدرسة الرحبانية وزكي ناصيف و العملاق وديع الصافي لكن لا أنكر و أفتخر أنني من عشاق و محبي فن ومدرسة الموسيقار ملحم بركات و كان لي شرف كبير أن أحيي كثير من الحفلات معه كما أحب صوت الكبير غسان صليبا و كان لي شرف كبير أن يطلب مني أن أغني في مطعمه الخاص لمدة سنتين و قدم لي كل الدعم و الاحتضان.
 *طيب وماذا اضافة المدرسة الرحبانية لوعد صعب ؟
-الاصول في الغناء والتهذيب الموسيقي أي (شربت منها الاغنية اللبنانية الأصلية) .
  * وهل سيبقى مكان ابو مجد ملحم بركات فارغا لم يجلس عليه غيرها  في المشهد الغنائي اللبناني  ؟
-لا أحد يأخذ أو يجلس أو يحل مكان أحد و خاصةً مكان الكبار الكبار و نعم لا و لن يجلس أحد مكان ملحم بركات و ليس هناك من منافس له لا على صعيد التلحين ولا الغناء كما لن يجلس أحد مكان الفنان وديع الصافي و لذلك على كل فنان أن يصنع طريق خاص به.
*ما ريك بالأغنية العراقية وهل بالنية ان تؤديها مستقبلا اسوة بالمطربين العرب ؟
- بصراحة أعشق الاغنية العراقية القديمة و التراث العراقي و ليس الاغاني الجديدة .
  *هل تغيرت الاغنية اليوم عما كانت عليه سابقا برايك ؟
-للأسف أغنية اليوم ليست كالسابق فاصبح الكل يلحن و يؤلف و يغني وبهذا فقدنا الاصالة .واجتاحت الاسواق الاغاني الهابطة بالرغم من وجود عدد من أغاني و فنانين راقيين.
 *وماذا عن جديدك ؟
 -أقوم بتحضير أغنية كلاسيكية رومنسية طربية باللغة الفصحى. أنأ أجدها رائعة ذو مستوى عالي من ناحية الكلام و اللحن و الاداء و التوزيع.
*قبل ان نودعك لنتعرف على ماهي  اماني وعد صعب  الذي يأمل ان تتحقق ؟
-أتمنى السلام لوطننا العربي وعلى الصعيد الفني أتمنى النجاح للكل و أن يحقق كل فنان ما يتمناه و أن يصل الى هدفه المرجو كما اطلب من الله ان يبقى بجانبي و يسهل طريقي للوصول للنجاح الذي اتمناه شكرا لك و للعراق الحبيب و أتمنى زيارة العراق قريباً.