الشاعرة الغنائية السورية فاتن محمود : الاغنية العراقية تحمل في طياتها الصدق والعذوبة ولهذا قريبة لقلوب العشاق والمحبين


المحرر موضوع: الشاعرة الغنائية السورية فاتن محمود : الاغنية العراقية تحمل في طياتها الصدق والعذوبة ولهذا قريبة لقلوب العشاق والمحبين  (زيارة 124 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل كاظم السيد علي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 403
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الشاعرة الغنائية السورية فاتن محمود :
الاغنية العراقية تحمل في طياتها الصدق والعذوبة ولهذا قريبة لقلوب العشاق والمحبين
                                                                                                                                                                                                                               
 
حاورها / كاظم السيد علي
تعد الشاعرة فاتن محمود .. (المولودة في قرية التوبة 1988 حماه الغاب - سورية ) من الشاعرات اللواتي يكتبن الشعر الغنائي واستطاعة تأكيد حضورها في الساحة الغنائية من خلال ما قدمته من اعمال غنائية متميزة داعبتها انامل كبار الملحنين وادتها أصوات المطربين الذين قدموا اجمل الوانهم الغنائية  .. اليوم التقيتها واجابت عن سؤالنا, هل كان الشعر الغنائي همك الاول منذ البداية ؟ اذ قالت  :
-منذ صغري وعلى مقاعد الدراسة كنت اكتب بعض الخواطر والكتابات الشعرية ومن خلال استماعي المتواصل للأغاني وخاصة التراثية اذ اخذت أغير الكلام واكتب بدلا عنه على نفس اللحن. حتى أصبح الشعر الغنائي اهتمامي الاول منذ الوهلة الاولى وحتى يومنا هذا .
* اذن ماذا  تعني لك الاغنية يا فاتن ؟
-الأغنية هي تعبير صادق عن إحساس الشاعر الغنائي .وينقل هذا الإحساس المطرب الذي يؤدي هذه الاغنية للمتلقي .
* اين تضعين تجربتك الشعرية بين الشاعرات والشعراء ؟
-انا احترم كافة الشعراء والكتاب من أبناء جيلي هم لديهم معجبيهم وانا لدي قارئين ومعجبين بكلماتي وهذا الامر متعلق بالناس  هم من يحدد موقعي ويضعني في مكان الذين يرتؤوه بين الشعراء وكتاب الاغنية .
* في اي مدرسة شعرية شغوفه يا فاتن ؟
-أعشق كل ما كتبه الشاعر نزار قباني ,وأيضا اعشق ما يكتب باللون الشرقي وخاصة كلام  الاغنية العراقية.
*كيف تنظرين الى المشهد الشعري السوري ومن يستوقفك من شعرائه  اليوم ؟
-المشهد الشعري السوري يبشر بخير , فيه شعراء قد يكون البعض منهم مغمورين لكن كتاباتهم تفوق الخيال من حيث التعبير والإحساس امثال اسد فقرو وشلال الضاهر وحسن الحسن ونواف أبراهيم ومحمد المحمود وفادي مرجان وغيرهم الكثير.
* وما تقيمك  للشعر الغنائي العراقي وللأغنية العراقية وهل تتابعينه ؟
- الشعر العراقي محبب الى قلبي وانا من عشاق الاغنية العراقية الى أبعد حد. لأنها تحمل في طياتها  الصدق والعاطفة والكلام المعبر والعذوبة في اللحن والاداء الجميل ولهذا دائما قريبة لقلوب العشاق والمحبين.                                                                                                                                                                                                                               
*ايهما اقرب الى نفسك القصيدة ام النص الغنائي؟
-النص الغنائي كونه اللون الذي اكتبه.
*من هو المطرب برأيك تحبين ان يغني كتاباتك في الساحة الان ؟
-هناك الكثير من المطربين الكبار الذين اتمنى التعامل معهم ومنهم الفنان ناصيف زيتون.
*وبالنسبة والملحن ؟.
-اتمنى ان اتعامل مع الملحن العراقي, لا نني اغلب كتاباتي باللهجة العراقية.
* هل انت مع الشهرة ام مع اهمية المنجز ؟
- اكيد  اولا الاهتمام في المنجز واهميته ,حتى ينال رضى الناس وبهذا تأتي الشهرة والمحبة التي اطمح اليها فيما بعد  .
 *لو عدنا الى الشعر ما اثمرت هذه التجربة ؟
- اثمرت عدة اغاني بأصوات  المطربين , امثال ثائر العلي في اغنية (يسلملي العامل حالو) والفنان عادل خضور في (ياولفي متغير والمكرب) وعيسى نعوس في اغنية (راحل يايما ) واغنية (اقدملك اعتذاري ) والمطرب محمد عادل خضور في مجموعة من الاغاني منها (عشاق ...) واغنية ( أخر كلام ) والاغنيتين قيد التسجيل وللفنان سوار الحسن في اغنية ( كيف القرب منك ) و وسام صافتلي في اغنية( سهم عيونك ) وعلي رهيجة في اغنية( بين الجرح ) ولانا عازر في اغنية ( بتغار عليي ) والفنان مزيد الأحمد اغنية (هويت كتير ) والفنان ليث معلم في اغنية (دوبي) .
*وماذا في حقيبتك الشعرية من جديد ؟
- هناك اغاني ملحنه من كلماتي جاهزة صاغت الحانها انامل المايستروعبد الحليم حسن وايضا بعض الاغاني قيد التلحين على يد  الموسيقار ظافر جنيد.
*هل انت محظوظة في هذا المضمار ؟
-  كلا .. الحظ لم يحالفني على قدر طموحي حتى الآن. ولكن انا طموحة لأبعد حد حتى احقق ما اصبو اليه في كتاباتي .
* ما هو الوجه الثاني لفاتن بعيدا عن الشعر ؟
- اعشق بيتي وعائلتي واهوى السفر والسهرات الفنية
* قبل ان نودعك هل تهدي للقارئ الكريم اخر ماكتبتي من الشعر الغنائي ؟
-أهدي لهم مقطع من اغنيتي المحببة الى قلبي من الحان وغناء والحان الفنان عادل خضور:
ياولفي متغيّر
عيونك لغيري تشوف
ربيتك صغيّر
تبدا بنطق الحروف
شلتك على كتافي
عطيتك حضن دافي
يعطيك الف عافي
 ياناكر المعروف