حزب عراقي يحث برهم صالح بالموافقة على اتفاقية وقف اطلاق النار مع اسرائيل


المحرر موضوع: حزب عراقي يحث برهم صالح بالموافقة على اتفاقية وقف اطلاق النار مع اسرائيل  (زيارة 1810 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 15664
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
حزب عراقي يحث برهم صالح بالموافقة على اتفاقية وقف اطلاق النار مع اسرائيل

شفق نيوز/ حث زعيم حزب "الامة" مثال الالوسي يوم السبت رئيس الجمهورية برهم صالح على توقيع اتفاقية وقف النار مع إسرائيل.
وقال الالوسي في رسالة موجهة الى صالح "ادعوكم الى إخراج العراق من حالة الحرب المستمرة بين العراق وإسرائيل ولحد يومنا هذا  وضرورة التوقيع على وقف إطلاق النار حالنا كحال جميع الدولة العربية الموقعة على وقف إطلاق النار".

واضاف "إنكم بهذا (أي التوقيع) ستمنعون وتحمون العراق وسيادته وأمنه وشعبنا من أي استعراضات للقوة بين النظام الإيراني والمليشيات المدافعة عنه في العراق وبين إسرائيل".

وتابع الالوسي برسالته "اسمح لي يا فخامة الرئيس بالقول ، ان عدم الخروج الملح الان من حالة الحرب قد يعرض الوطن لمجهول  يتحمل الجميع تبعاته الخطرة ولاسيما ان المنطقة تعيش تصعيدا ينذر بدمار كبير ومن مسؤوليتكم ومسؤوليتنا عدم المراهنة على اجساد العراقيين وعرضهم ومالهم وحياتهم".

واستشهد الالوسي لصالح برأي لمن اسماه بصديق له يعمل في مراكز الأبحاث الدولية المرموقة قائلا "اما فيما يتعلق برفض العراق التوقيع على اتفاقية وقف إطلاق النار مع اسرائيل بعا انتهاء حرب ١٩٧٣، فهذا يذكرني برفض مشابه على النحو الاتي: عندما طالب العراق عن طريق الأمم المتحدة بإرجاع طائرة الميغ ٢١ التي فر بها الطيار منير روفا الى اسرائيل عام ١٩٦٦ كان جواب اوثانت السكرتير العام للأمم المتحدة آنذاك بانه لا يحق للعراق المطالبة بإرجاع الطائرة لان العراق لم يوقع على اتفاقيات الهدنة من عام ١٩٤٨ كما فعلت الاْردن ومصر ولبنان وسوريا، لذلك فهو ما زال في حالة حرب مع اسرائيل".

واختتم الالوسي رسالته بالقول "كان على العراق ان يتعلم من هذا الدرس ويوقع على اتفاق وقف إطلاق النار من عام ١٩٧٣ لان لا احد يعلم ما يجلبه المستقبل"


may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ