الثور المجنح


المحرر موضوع: الثور المجنح  (زيارة 846 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ميخائيل مـمـو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 663
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الثور المجنح
« في: 17:33 17/01/2019 »


الثور المجنح


 ميخائيل ممو

أيها الثور المجنح
سيد الأحلام في آفاق الجبال
يا نبع القوة بمضرب الأمثال
في السهول
في السهوب
في الوديان
في شرق العراق وغربه
في الجنوب، وفي الشمال.

جئتُ ألقيك التحيه
أنقل مضمون الوصيه
عن سرّ هوية
هوية أصل الوطن
عن أسرار قضية
قضية وطن المحن
قضية المؤمنين والمؤمنات
قضية البائـسين والبائسات
قضية اليائـسين واليائسات
وها أنت لا زلت سارحاً في عمق السبات
تحلم حلم نخيل دجلة والفرات
وحلم من حلموا وماتوا على أرض الشتات
وصارعوا حشرجات الموت والحياة
قلوبهم ملأى بتسابيح الأمنيات
عيونهم أسرى ترانيم الدعوات
لدجلة الخيروالبشر (1)
لأنشودة المطر والشجر(2)
وللذي غاص في أعماق " كتاب البحر"(3)
فتمرّ الأيام والسنوات
على مفترق من الفترات
في عالم الشتات
يعلن الموت رحمة العزاء على الرفات
السياب مات
الجواهري مات
البياتي مات
ومن عاصروهم من بني آشور في أقبية الذات
وها نحن اليوم نبعث الدعوات
على ارواحهم بأسم الرحمات
ملؤها مراثي التأسي بالعبرات
 من نصوص آيات الصلاة.

***
غاب عنا نسور الشعـر بقـلـب تؤمّه الحسرات
وهم على أمل زوال عار الطغاة الغزاة العراة
ومن يناديهم نداء
صادفتَ أهلاً ووطئتَ سهلاً
على أرضك، أرض الحياة
ومن يعيد صدى النداء
لأئمة الشعر والشعراء
في عصر يعصره البلاء
سلاماً
سلاماً يا من سعدتم بسعادة العراق
سلاماً يا من سلمتم بسلامة العراق
سلاماً يا من تبسمتم ببسمة العراق

***
آه من إرادة القدر
آه عن غياب ضوء القمر
آه من عاصفة هوجاء لم تـُنتـَظر
وآه من مشيئة تزرع في الصدور الكدر
آه تردف آه
ترانيم حزن، يمّل منها الوتر
مستغرباً، متسائلاً ما الخبر؟
فتجيبه الآهات
بسكون واناة
فلان وفلان
فارقونا الحياة
والتيار لا زال يمطر العبرات
ونحن ننادي في كل زمان آت
هـلـموا نرفع التسابـيـح
على أنغام ناي الصلوات
إنّ ذكركم براق في الأعماق باق
إن شعركم قمر لا يصيبه المُحاق
على أرض العراق
وفي سماء العراق
سيظل عنصراً من عناصر الأشراق
سيظل شـيـمـة من شـيـم الـعـشــاق
ينشرالسنا الخلاق على مدى الآفاق
خالد خلود المجنح
في نينوى الذبيحه
خالد خلود تـمـوز
في بابل الجريحة
وكخلود باب عشتار
في متاحف عامرة فسيحه
***
أيها الثور المجنح
أرى جناحيك يذرفان دموع الحزن
على أرصفة الحضارة
أقرأ في مقلتيك الشاحبتين وقار الصمت
تشع منهما الأنارة
تعبق منهما نسائم الإثارة
تحاكي رونق قوس القزح كبحر عَبّ عُبابُه
  وسُحُبُ الوهن تلبدت في موكب حزن عَمّ سرابُه
تندب الزمن الذي قد طالَ غيابُه
تتلو بتثاؤبٍ مرتجفٍ
تكلله وخزات الكآبة
ما هذه الرتابة
ما هذه الغرابة
اليوم يومك
يا مجنح العصر
أن تجمع أصوات الشجاعة
أن تصعق
أن تصهل
أن تزأر
أن تزعق
في عراق اليوم
عراق أزيحت عنه كوابيس السحابه
فيا أيها الثور المجنح
بإسم إلهك تسبّح
هب هبة الريح
وترنح
أبسط ذراعيك
على سهول أبويك
لبي انتظار كلكامش الخلود
وانتظار عشتار رمز الوجود.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1. اشارة لقصيدة محمد مهدي الجواهري الشهيرة بعنوان " يا دجلة الخير"
2. اشارة لقصيدة بدر شاكر السياب الشهيرة " بعنوان " انشودة المطر"
3. اشارة لديوان عبد الوهاب البياتي " كتاب البحر " الذي يحمل بين دفتيه الحب الذي يكنه للوطن.