كنيسة تنصيب مطران الموصل للكلدان في ذاكرة مسيحيي المدينة


المحرر موضوع: كنيسة تنصيب مطران الموصل للكلدان في ذاكرة مسيحيي المدينة  (زيارة 1127 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 33734
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كنيسة تنصيب مطران الموصل للكلدان في ذاكرة مسيحيي المدينة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
اعلنت مصادر كنسية عن  مراسيم تنصيب مطران الموصل للكلدان  وذلك في مدينة الموصل حيث من المؤمل ان تجري في كنيسة مار بولس الكلدانية ..وتحفل ذاكرة مسيحيي المدينة بالعديد من المحطات ازاء الكنيسة المذكورة التي يرقى تاريخ انشائها لمطلع ثمانينات القرن المنصرم حيث شكلت ميدانا للتثقيف المسيحي بعد ان وظفها كاهنها الاب فرج رحو للعديد من الانشطة الشبابية  ومن ابرزها انشاء جماعة المحبة والفرح التي عنيت بذوي الاحتياجات الخاصة ..وابرزت الكنيسة المذكورة باستقطابها للعديد من شباب الكنيسة متخذة من موقعها الحيوي  في الساحل الايسر من المدينة حتى حل عام 2003 لتشهد الاعوام التالية عددا من المحطات الحزينة لكنيسة مار بولس اولها  انها كانت احدى كنائس مدينة الموصل التي تعرضت للاستهداف مع اقرانها من كنائس العراق في السابع من اب (اغسطس ) عام 2004لتحصد سيارة مفخخة قرب الكنيسة عددا من الارواح البريئة  ولم يكن الحادث المذكور الوحيد الذي استهدف الكنيسة فتعرضت بعد نحو عامين لاستهداف اخر  دفع بالعناصر الامنية لتشديد التدابير الامنية في محيطها وبعد تنصيب كاهنها  مطرانا للكنيسة الكلدانية  ليصبح المطران مار بولس فرج رحو  حيث اتخذها مقرا  لابرشيته  قبل ان يتعرض لحادثة اختطاف اودت بحياته في اذار (مارس ) من عام 2008 وليدفن في الكنيسة  بحسب وصيته حيث نقل جثمانه من مقبرة  كنيسة كرمليس ..وقبل نحو عام  من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية قررت محافظة نينوى اطلاق  اسم المطران الشهيد على شارع الكنيسة في حي المهندسين  ليعمد التنظيم  في اولى ايام سيطرته لرفع اللافتة ونزع صليب الكنيسة وتحويلها الى معتقل لمعارضيه  وبعد تحرير المدينة  اقيم اول قداس فيها عشية ليلة عيد الميلاد في 24 كانون الاول (ديسمبر ) عام 2017 تراسه البطريرك لويس ساكو ليتم بعدها الشروع  بتاهيلها واعمارها لتكون اول كنيسة يتم تعميرها  في مدينة الموصل ولتستقبل في ثاني انشطتها حفل تنصيب المطران الجديد ..


أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية