سلسلة مقترحات، من اجل كنيسة كلدانية متجددة.. 2


المحرر موضوع: سلسلة مقترحات، من اجل كنيسة كلدانية متجددة.. 2  (زيارة 1459 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل سيزار هوزايا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 335
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سلسلة مقترحات، من اجل كنيسة كلدانية متجددة..

هذه مجموعة مقترحات  طالما راودت مخيلتي.. فضلت ان اضعها على الورق.. و اقدمها بصورة مختصرة، مباشرة، وقصيرة.. كما انني فضلت ان انشرها على شكل سلسلة، كي لا تختلط المواضيع ببعضها، وايضا كي يكون هناك متسعا، لمن يود المشاركة باراءه بخصوصها، لأنني اؤمن بأن هناك من له ان يضع عليها رتوشا تجملها بشكل افضل.. او اراءا تجعلها امتن..

ليس لي من وراء هذه المقترحات سوى املا بأن ارى الكنيسة الكلدانية بوضع افضل مما هي عليه الان.



الايقاع

المحور:

الانطباع الاول، او الـ first impression، له تأثير نفسي كبير في اي علاقة بين طرفين مهما كان نوعها.. ومنها علاقة المؤمن بطقس القداس..اذ ان هذا الانطباع يحدد علاقة المؤمن بالقداس خلال الساعة التي يقام فيها، فإما ان يتفاعل المؤمن مع طقوس القداس، او ان النعاس والضجر يغلبان عليه فيتحسس ساعته بين الفينة والاخرى منتظرا فقرة البركات الاخيرة ليخرج من كنيسته مسرعا..


الملاحظة:

اول ترتيلة يشارك بها المؤمن في القداس هي لاخو مارا، وهذه تحديدا يعول عليها الكثير في تفاعلنا مع القداس. وطالما كانت هذه ترنم بإيقاع بطئ جدا، يثير التثاؤب والنعاس....انظر الفرق بين الادائين

 https://www.youtube.com/watch?v=nKtufXpkdas
الدقيقة 3:15

https://www.youtube.com/watch?v=GlY1VvydDq0
الدقيقة 5:30


المقترح:

الترتيلة بحاجة الى ان تقدم بإيقاع سريع نسبيا، كما وبقية الفقرات الرئيسية في القداس والتي يشترك بها الشعب تحديدا. 
من المستحسن ان يصاحب مثل هذه التراتيل والصلوات الجماعية ايقاع ثابت يقوده اما الشمامسة اوالجوقة الكنسية لارشاد الشعب على الايقاع الصحيح، الذي يثير قليلا من التفاعل الجيد من قبل الجماعة.

ايقاع الطقس يحدد دور المؤمن فيه، اما بالتثاؤب والنعاس، او الصلاة والمشاركة بحماس..

سيزار هوزايا
ملبورن 2019

يتبع






غير متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1409
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الكاتب الموقر سيزار هوزايا

اود ان اعلمك باني لا اتدخل قي شؤون الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية ولو تناولت فيها القربان المقدس مرارا وتكرارا .

بما انك ذكرت ترتيلة لاخو مار فهذه الترتيلة ايضا ترتل في كنائسنا -  كنيسة المشرق الاشورية والقديمة . فاسمح لي اشاركك برد بسيط .

اقتطفت فيديو قداس في الرابط ادناه من ضمن العديد من الفيديوهات . في هذا القداس نسمع ترتيلة " لاخو مار " في الدقيقة 8 . القداس يترأسه الاسقف مار بولص بنيامين اسقف كنيسة المشرق الاشورية لشرق امريكا في كنيسة مار شمعون بر صباعي التي رسمت في مدينة فلنت بولاية مشيكان عام 1939 اي قبل 80 سنة .
 
https://www.youtube.com/watch?v=g-ziK4oi8vY

القداس باللغة الكنسية الطقسية كما هو في الكنيسة الكلدانية ولكن قراءة العهد القديم ورسالة بولس الرسول بعد الدقيقة الثامنة بالانكليزية لان جميع مؤمنيها وحتى الشماسين ولدا في امريكا . نرى ايضا الاسقف مار بولص بنيامين يقرأ الانجيل المقدس والكرازة بالانكليزية . بدون شك ترتيلة لاخو مار رتلت حينما رسمت الكنيسة تلك السنة ولحد يومنا هذا ترتل بنفس الايقاع .

نرى الصورة المرفقة ترتيلة لاخو مارا كتبها الموسيقار الشهير شورا ميخائيليان بنوطات موسيقية في كتاب صلوات كنيسة المشرق الاشورية عام 1997 لكي تبقى خالدة مدى العصور .

بالمناسبة… ترتيلة لاخو مارا وترتيلة قديشا الاها من تاليف والحان البطريرك الشهيد مار شمعون بر صباعي في القرن الرابع . وشكرا

ادي بيث بنيامين





غير متصل سيزار هوزايا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 335
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كاتاوا مهيرا ادي بيث بنيامين..

تحية..
استمعت لترتيل لاخو مارا، وجدتها بأيقاع اسرع قليلا.. ان اعتمدنا على ان الترتيلة صاحبتها الصنوج كونها كانت الة الايقاع المعتمدة في كنائسنا ، فأنني اظن بأنها كانت بايقاع اسرع، مما هو عليه حين تكون دون ايقاع مسموع. 

شكرا على معلوماتك القيمة بخصوص كاتب الترتيلة من جهة، والموسيقار شورا، ترى هل عمل على تنويط الالحان الكنسية الرئيسية، ام ان المشروع كان لبعض التراتيل الفردية؟

تحياتي تقبل



غير متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1409
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ الكاتب القدير سيزار هوزايا

شكرا للرد الجميل .

بخصوص النوطات الموسيقية للموسيقار الشهير شورا .

نعم توجد صلوات وترانيم كنسية بنوطات موسيقية مثلا لاخو مارا , قديشا الاها , آوا دقوشتا , طووا ليلودي , تليثايوثا , مارن ايشوع , آو دنوراني , مزمور .. التي ترتل في الكنيسة الكلدانية والمشرق الاشورية والقديمة . ايضا بعض صلوات كتبت بالنوطة الموسيقية من تاليف مثلث الرحمات مار دنخا الرابع . .

ارفقت صورة الكتاب ... وشكرا



غير متصل سيزار ميخا هرمز

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1034
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحية طيبة
لا اعرف كيف حذف تعليقي.. وانه لأمر جيد كنت كتبته على برنامج الورد وخزنته بالكمبيوتر الشخصي
انسخه مرة أخرى
تحية طيبة أخي سيزار هوزايا
كما تلاحظ فأني مبتعد عن الكتابة لكني ملتزم بقراءة ومتابعة أحوال شعبنا وكل ما يخص هويتنا وأرثنا وتراثنا
سيدي الكريم الكنيسة الكلدانية برئاسة سلطتها الحالية تعيش بأزمة هوية وخصوصية هل هي مشرقية ( مدنحيثا ) أم جامعة ( كاثوليكية )
لقد اختلطت الأمور وصاحب التأؤين ( التخريب )  خلط الحابل بالنابل ..
لنفترض أنها مشرقية !! هل هناك ما يوحي في كنائسنا من ريازة يشير الى ذلك ؟؟ كنائسنا اليوم لا فرق بينها وبين كنائس اللاتين !!
عندما تدخل كنيسة قبطية تعرف انها قبطية وهكذا لكنائس الاثوريين ( كنيسة المشرق القديمة والكنيسة الاشورية ) وهكذا الحال لكنائس السريان الارثدوكس !! لها خصوصيتها ..
نعرف اننا ندحل للكنيسة الكلدانية فقط من القطعة المعلقة عند البوابة الخارجية للكنيسة !! وغالبأ ما تكون مكتوبة بالعربية واللغات الاخرى عدا اللغة الكلدانية !!
في الجزء الاول من سلسلتك من المقترحات اود أن أعلق و أقول ( سيأتي يوم نطالب به بكوتا كلدانية في القداس حسب الطقس الكلداني ) وهو بالفعل ,  فغالبأ أتكلم مع صديق مسؤول الجوقة لكي يرتلوا ترتيلة واحدة فقط بالكلدانية لكنه يعتذر لعدم وجود تراتيل ملائمة تصور ويتحجج بمارن أيشوع التي يرتلها الشمامسة واشعر احيانا انها ترتل ( صخرة . عنوة )
في حين يرتلوا تراتيل لبنانية ولكها بالعربي .. تراتيل بنفس غربي و أحيانا كثيرة استعراضي وكأننا في مسابقة غنائية
المضحك المبكي .. أن بعض الكهنة يستعرض مهاراته بالترتيل واداء الصلوات في الفيس بوك ويقوم بتعريبها حتى أمرلي عيتا تم تعريبها !!
يستخدمون الفيس بوك لكنهم في كنيستنا لا يقومون بذلك لانه تم تضيق الحناق من خلال التخريب - التاؤين
يعيشون في ازمة بين الأنحناء للخطئ ( السلطة - الطاعة العمياء ) وبين الحق ( الاصيل والصحيح )
يفكر المرء أحيانا لماذا يقطع مسافة للمشاركة بقداس الهي باللغة العربية وقداس 60 الى 70 بالمية منه نكهته لاتينية علما ان هناك كنيسة بالقرب منا قداسها عربي ولا اشعر بأختلاف كبير او ما يشدني للمشاركة بكنيسة ابائي واجدادي
سيدي الكريم هناك من يتحجج بالفاتيكان و اؤكد لكم ان الفاتيكان يؤكد على المحافظة على الطقس واللغة والارث والتراث لكن ( دود الخل منه وبيه ) فالسلطة الحالية تزدي اللغة وتزدري كل ما هو اصيل بحجة انه تراث الصراصير والجراد ..
اتمنى ان يكون من ضمن ملاحظاتك عن ندرة الكهنة في ال 20 الى 30 سنة الاخيرة الذي يستطيعون ان يكرزوا ( الموعظة ) بعد الأنجيل باللغة الكلدانية !!
هل تعلم ان السينودس الكلداني يجري باللغة العربية !!
المهم ..
حول ترتيلة لاخو مارن والبقية فأن سيادة المطران مار سرهد جمو عمل كثيرأ في هذا المجال وتعاون معه الموسيقار رائد جورج لاعطاء روح العصر لهذا الارث الكبير ..
لاخو مارن يجب ان تقال بحماس وقوة وهناك شرح حول ذلك لانه عند ترتيلها كان يفتح الستار الذي يفصل المذبح عن الشعب علامة لفتح ابواب السماء ويدخل الكاهن ثلاثة درجات ( سلم )
لكن الستار أختفى من كنائسنا وهو أحد علامات مشرقية كنيستنا !!
استمع لهذه الترتيلة والحماس والموسيقى
https://www.youtube.com/watch?v=WjunsMETmFc

قديشا الاها - تراتيل القداس الكلداني
https://www.youtube.com/watch?v=63yCK7OmXhc


كلن بدحلثاوين - تراتيل القداس الكلداني
https://www.youtube.com/watch?v=DwqwIpfFZ5U

وهناك اخريات
تقبل تحياتي

 



غير متصل سيزار هوزايا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 335
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ العزيز سيزار هرمز..

تحية طيبة..
اتمنى ان تكون والعائلة بخير..

عزيزي سيزار:

تجاوزت حلقات هذه السلسلة العشرة حلقات، وهي مكتوية ، وببساطة وقصر، وجاهزة للنشر..وستجد بعض منها يتطرق الى بعض ما اتيت حضرتك به..
نعم مؤسسة الكنيسة الكلدانية تمر ببعض المطبات، لكن اغلبها هو امتداد لاحداث سابقة، اي انها نتائج و افرازات، وقد نكون قساة ان وضعنا اللوم كله على رئاستها الحالية..

مسالة التراتيل العربية ليست وليدة اليوم، وهي التي اصبحت عاملا مساعدا لنشر اللغة العربية في الكنيسة وتفضيلها على السورث، تصور لو ان كل التراتيل التي كانت تصلى في كنائسنا الكلدانية في العراق لو كانت من صلب تراثنا، او حتى مؤلفة جديدة ولكن بالسورث، وتصور لو ان الكنيسة الكلدانية ككل ساهمت بتعليم السورث ..

نحن فقدنا هويتنا كشعب، وليس ككنيسة فقط. وهذه اصعب المحن لمن يريد العيش بهوية..

كنت قد استمعت الى طريقة انشاد لاخو مارا والتي اشرف على توزيعها الموسيقار رائد جورج.. هي حماسية بالفعل.. على الاقل سماعها في القداس ياخذ المؤمن من حالة النعاس والتثاؤب الى حالة التركيز والحماس..

شكرا لمداخلتك المهمة، متمنيا منك المزيد..


ملاحظة:
ضروري للكاتب ان يأخذ استراحة لاعادة الشحن، فعلتها شخصيا من قبل وكانت مفيدة وناجحة   ;);)


تحياتي تقبل...



غير متصل Nawar Hanna

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 7
    • مشاهدة الملف الشخصي
ܫܠܡܐ ܥܡܟܘܢ
تحية للكاتب الموقر والأخوة المحترمين 
انه لأمرًٌ محزن ومخزي ان تقترح لسنهودسنا الموقر هذه الاقتراحات لكونه يجب ان يكون حتميا بلا هذه الاقتراحات لكن ومع الأسف أصبحنا في حالة لا تطاق ألبته بالنسبة للطقس والتراث واللغة .
لي سؤال الى كهنتنا واساقفتناوبطريكنا  لماذا يجب ان نبدل كل شئ جميل ونستبدله بشئ لا علاقة لنا به سوى انه يحيط بنا جغرافيا او ان احد من اساقفتنا او كهنتنا ملم به او يريده ؟؟
لماذا نفتخر ونعتز بشئ ليس لنا لغويا وطقسيا؟؟
لماذا ليس لشعبنا كلمة بالنسبة للغة والطقس والقداس المقترح ؟؟ أليست الكنيسة جماعة من المؤمنين  أم هي محصورة برؤسائها وكهنتها يحل لهم تبديل وتخريب اَي شئ جميل بحجة ما ؟؟
نقول بالعراقي (ملينا ) يكفي ، ما تمر به كنيستي الكلدانية الان لم أراه في اَي زمن كان !!
ختاما
كيف سوف نرى كنيستنا الكلدانية في المستقبل ؟؟
إذا كان هذا الجيل هكذا فكيف يكون جيلنا المستقبلي .
اخوكم
ܢܘܐܪ ܚܲܢܵܐ ܦܛܪܘܣ
نوار حنا بطرس
ستوكهولم



غير متصل سيزار هوزايا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 335
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ العزيز نوار..

تحية طيبة وشكرا لمداخلتك..
الحق يقال ان ابناء كنيسة المشرق الكلدانية و الاثورية، يمتلكون غيرة على بيت الرب، ترفع القبعات لها..
يبقى ان نحاول معا ان نصحح ما نعتقده خاطئا، بتسليط الضوء، والنقد البناء، والاقتراح الصائب، على امل ا نيسمع من له اذنان للسمع..

يرجى متابعة الحلقة الثالثة من السلسلة..والتي نشرتها للتو.

تحياتي تقبل..

سيزار هوزايا