المجلس الشعبي يشارك في جلسة حوارية موسعة في الكونغرس الأمريكي


المحرر موضوع: المجلس الشعبي يشارك في جلسة حوارية موسعة في الكونغرس الأمريكي  (زيارة 1262 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل المجلس الشعبي/دهوك

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 739
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المجلس الشعبي يشارك في جلسة حوارية موسعة في الكونغرس الأمريكي

شارك السيد لؤي ميخائيل مسؤول العلاقات الخارجية للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في جلسة حوارية موسعة في الكونغرس الأمريكي في واشنطن، حول الاضطهاد وحرية الدين وقمع الحريات وبمشاركة ممثلي عن وزارة الخارجية الأمريكية ومستشارين في الكونغرس وعدد كبير من المنظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان والأمم المتحدة.
وقدم السيد لؤي شرحاً وافياً عن أوضاع شعبنا الكلداني السرياني الآشوري والصعوبات الأمنية والاقتصادية والسياسية والدينية التي يواجهونها في البلد وحالة عدم الاستقرار في سهل نينوى بسبب الاضطراب الأمني المستمر في المنطقة. 
وكما ذكر أيضا أهم الأحداث الأخيرة التي واجهت شعبنا:
- تحريم التهنئة بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية بتصريح من قبل السيد مهدي الصميدعي مفتي الديار العراقية والسيد علاء الموسوي رئيس الوقف الشيعي. اللذان صرحا بذلك وهذا سيكون له اثراً سلبيا كبيراً على السلم الاهلي والتعايش المشترك.
- استمرار التغيير الديموغرافي في سهل نينوى ومناطق اخرى خاصة بشعبنا بحجج مختلفة، والنتيجة النهائية هي اقتلاع شعبنا من جذوره اولاً ومن وطنه ثانياً حيث ستكون الهجرة هي مصيرنا المحتوم.
- الاستمرار بالنهج العنصري والاقصائي في المناهج التعليمية، حيث تستمر السبل الهادفة الى زرع العنصرية والطائفية وازدراء اتباع الاديان غير المسلمة.
المثير للاستغراب ان يحدث هذا كله وحكومتنا تلتزم الصمت ازاء هذه التجاوزات التي تمس عقيدتنا المسيحية، وعدم التحرك الفعلي لإيقاف ذلك واتخاذ الاجراء القانونية ضد مروجي امورا ًكهذه.
لذلك يجب علينا العمل بكل جدية والتعاون لإيقاف هذه الاعمال الغير المسؤولة لكي يستطيع شعبنا البقاء في العراق والعيش بكرامة ونيل جميع حقوقه السياسية والدينية والاقتصادية المشروعة.
واضاف السيد ميخائيل اننا نحث أيضاً الكونغرس الأمريكي والإدارة الأمريكية والأمم المتحدة والمجتمع الدولي والتحالف الدولي في العراق أن يبذلوا جهوداً جدية في بناء منطقة سهل نينوى وتوفير الأمن اللازم وابعاد  ميليشيات الحشد الشعبي من المنطقة لانها تزعزع الأمن فيها وتعامل الناس باساليب طائفية بالمقابل طالب بإعطاء دوراً كبيراً لقوات حراسات سهل نينوى NPGF للقيام بمهامها الأمنية في سهل نينوى بدعم من التحالف الدولية والحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم كون هذه القوات من ابناء المنطقة . وكذلك يجب ان يكون لشعبنا الحق في تقرير مصيره من خلال استفتاء حر وديمقراطي في سهل نينوى، وان تقوم الحكومة العراقية باستحداث محافظة سهل نينوى حسب الدستور العراقي وقرار الحكومة الخاص باستحداث هذه المحافظة .