حضارة مطلسمة بغربال العتمة


المحرر موضوع: حضارة مطلسمة بغربال العتمة  (زيارة 74 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل كريم إينا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 999
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

حضارة مطلسمة بغربال العتمة
كريم إينا

فوق تاج الليل
أجترّ ذبذبات الرصاص المدويّة
يومظُ برج ذهني
نحو خاصرة الفصول المسمّرة
أشربُ دهاقاً من أدخنة المدافع المدوّية
أرفسُ إزدواجية منعطفات الطريق
صمتٌ يلفّ جرار المنزل بدم مرقّط
كإنشلاح جلد الأفعى المشرنق
وزوفا الأرصفة
تتطهّرُ من برازخ مجنونة في عالم اللامبالاه

***
تلك الذاكرة تهيم نحو شموع السلام
أهداب مسمرّة داخل وعاء الأزل
أفواه تبحث عن أسوار المدن الشفافة
ترقص عارية بقلب شاعر
تستيقظ ظهيرة اليوكاليبتوس
نحو شرائع الملح المنسي
أوردة الزمن تخرم ربوة صمتي نحو غربال العتمة
تسحقُ أختام حضارتي المقدّسة
ملائكة تبرقُ برزانة نحو مفتاح العتمة
تشعّ وجوهها كأسنان المنشار
تطاردُ أوثان المارد من كلّ الجهات
***
سحابةٌ تتنفّسُ من ضلوع الحق
تغلي فيها ألسنة وقبائل غير معروفة
في تلك الساعة يقدحُ من عينيها سيولٌ عارمة
يندملُ منها معجزات وآيات خارقة
لونٌ أبيض وأسود
ممزوجان بكنّارات مشعّة
محلّاة بطعم النرجس
فصولي تجترحُ وصول روحي نحو فضاءات بعيدة
تحملُ معها تيجان وصولجان لا يخفتُ نورهُ
مطعّم بالزمرّد واللآلىء العظيمة
سماءٌ جديدة ينطّ منها المزمار والقيثار
بأصوات رخيمة تبعثُ بطيّاتها رعشة أبدية
***
أخبأ دغدغات أنفاسي في إسطوانات قشرتها من ذهب
بخورٌ لوزية تفتحُ أضرعها لندى الصحراء
أحملُ رعشة الأرض
وأرسلها في بريد دمي
كي يصفى الضوء من صباحاته المترنّمة
تحملُ لوحتها بصمات النبوءة مواكباً
تلمسُ شعاع الشمس
محطات تقلعُ نهارها ببصمات البصر
تغدقُ لنا أحلاماً مطلسمة
أقنان تجففُ سنابلها
في منازل النجوم...