مركز مار آسيا الحكيم: " دير الزور نحن نعمرها " ... فقرات غنائية ومعرض .. والتراث اللامادي حاضر


المحرر موضوع: مركز مار آسيا الحكيم: " دير الزور نحن نعمرها " ... فقرات غنائية ومعرض .. والتراث اللامادي حاضر  (زيارة 608 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو فعال جدا
  • *
  • مشاركة: 492
    • مشاهدة الملف الشخصي


الفرات - خاص

أقام برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بديرالزور بالتعاون مع مطرانية السريان الكاثوليك ( مركز مار آسيا الحكيم ) فعالية في حديقة الأشعري ضمن مشروع المرعي من قبلهما ( ديرنا... نحن نعمرها ) ، الفعالية التي حضرها كل من الدكتورة سهام الخاطر عضو المكتب التنفيذي لمحافظة ديرالزور وإياد الدخيل مدير التعاون الدولي بالمحافظة و المهندس علي عبد الله مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في المنطقة الشرقية والمهندس حسن كضيب منسق ديرالزور لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والسيد زبير عليوي مدير مركز مار آسيا الحكيم تضمنت فقرات مسرحية و غنائية شعبية تراثية أدت من خلالها فرقة " قصب الغنائية " مجموعة من أغاني الفلكلور الفراتي ، كما تضمنت الفعالية معرضاً حوى مجموعة من اللوحات التي تحكي التراث اللامادي في المحافظة من الأزياء الشعبية والصناعات اليدوية التي تشتهر بها دير الزور وحفظتها الذاكرة ، إضافة للآلات الموسيقية والمعالم الأثرية والتاريخية .
المنسق " غسان رمضان " أكد أن مشروع " دير الزور نحن نعمرها " هو انطلاقة في الذاكرة الشعبية لمحافظة دير الزور بإرثها الفراتي الخالد ، ونعمل على تثمير هذا التراث اللامادي حيث حفظه هو الهدف .
وأضاف رمضان : المعرض التصويري الذي تتضمنه الفعالية هو إحياء لعادات وتقاليد وصناعات يدوية وألعاب شعبية ... الخ في صور تضمنها المعرض .
وأشار رمضان إلى الاهتمام بالفرقة الغنائية التي يرعاها البرنامج والمكونة من 15 شاباً وشابة نعمل على تدريبهم وإكسابهم الخبرات اللازمة في هذا المضمار .
من جانبه أوضح المهندس " غسان الشيخ الخفاجي " ( مدرب ) أن هذا المشروع بفعالياته المتنوعة يُعد إضافة نوعية على طريق إحياء تراثنا اللامادي ورفده بمحفزات النهوض وتعزيزها .
لافتاً إلى أهمية إحياء عاداتنا وتقاليدنا في كافة جوانبها الخيّرة والإيجابية وسط زحام المادة والاهتمامات القشرية .
وأضاف " الخفاجي " أن تاريخ دير الزور يمتاز بعراقته وحضوره المميز كبييئة فراتية لها خصوصيتها ، وهذه الفعاليات مستمرة في نشاطاتها على مختلف المستويات و يبدو الحضور الشعبي بارز بشكل واضح لمتابعة فعالياتنا وتعاون البرنامج الإنمائي والبطريركية السريانية للكاثوليك ممثلاً بمركز " مار اسيا الحكيم " والمحافظة قائم بشكل جيد .
يذكر ان حديقة الأشعري كانت إحدى المواقع التي تم إعادة تأهيلها من قبل البرنامج .