في اليوم العالمي لحرية الصحافة ..ما نصيب مسيحيي الموصل من استهداف الصحفيين ؟


المحرر موضوع: في اليوم العالمي لحرية الصحافة ..ما نصيب مسيحيي الموصل من استهداف الصحفيين ؟  (زيارة 691 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 33977
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
في اليوم العالمي لحرية الصحافة ..ما نصيب مسيحيي الموصل من استهداف
الصحفيين ؟

عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

مر يوم الاحتفال بحرية الصحافة وسط تقارير اعلامية تحدثت عن مواطن الخطر في استهداف الصحفيين اذ مازالت حرية الصحافة مهددة في اغلب دول الشرق الاوسط لاسيما العراق الذي سجل معدلات قياسية بحوادث استهداف  الصحفيين  في غضون السنوات التي تلت عام 2003  اذ شهدت سنوات العنف الطائفي اغتيال العشرات من الصحفيين كان ابناء المكون المسيحي  من جملة من استهدفهم الحوادث الامنية  خصوصا بمدينة الموصل اذ في يوم 14 اذار (مارس) من عام 2005 ونتيجة سيطرة شبه تامة من جانب تنظيم القاعدة  في المدينة  اودت الحوادث الامنية بصحفي شاب كان يعمل مصورا تلفزيونيا لقناة الموصل الارضية التي كانت تعرض اعترافات  مجرمي القاعدة بعد القاء القبض عليهم من قبل لواء الذيب فدفع المصور الصحفي حسام هلال سرسم حياته ثمنا للحقيقة في تلك الايام المغمسة بالدماء والحوادث التي تباينت بين الاختطاف والقاء جثث الابرياء في العراء حيث مانت تنهشها الكلاب السائبة في اقسى الايام التي شهدها الموصليين قبل ان يقوعوا بقبضة تنظيم الدولة الاسلامية  في صيف عام 2014 

اما الحادثة الثانية التي اودت باحد الصحفيين المسيحيين فكان ايضا مصورا تلفزيونيا ينقل  الحوادث التي تجري في المدينة  واخرها الاعتصامات التي كانت تسود المدينة خصوصا قبل ان تقع المدينة بقبضة تنظيم داعش  حيث  استشهد المصور علاء ادور  في كانون الاول (ديسمبر) من عام 2013 .

تجدر الاشارة الى ان اليوم العالمي لحرية الصحافة يحتفل فيه في كل بقاع العالم في الثالث من آيار/مايو من كل عام ، وهو يوم حددته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو، لتحيي عبره ذكرى اعتماد إعلان ويندهوك التاريخي الذي تم في اجتماع للصحافيين الأفارقة في 3 أيار/ مايو 1991.
 
وتخصص الأمم المتحدة هذا اليوم للاحتفاء بالمبادئ الأساسية، وتقيييم حال الصحافة في العالم، وتعريف الجماهير بانتهاكات حق الحرية في التعبير، والتذكير بالعديد من الصحافيين الذين واجهوا الموت أو السجن في سبيل القيام بمهماتهم في تزويد وسائل الإعلام بالأخبار اليومية.


أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية