أغَلالُ الأيَام


المحرر موضوع: أغَلالُ الأيَام  (زيارة 524 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل سـلوان سـاكو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 346
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أغَلالُ الأيَام
« في: 12:02 06/06/2019 »

أغَلالُ الأيَام


سلوان ساكو

تتعاقب الأيام واليوم هو  ذات الأمس...
ونحن سائرون في نفس الطريق دون تغير...
نحاول مراراً وتكراراً قتل المللّ وقهر الوجع
ولكن لا نحصدْ غير الفشل... حيوات تذهب وآخرى تأتي ونحنُ نحنْ... غروب ومن بعده شروق وشرق ومن بعده غروب.... محطة في أثر محطة والقطار يُعجل من سيره الأزلي على قضبان الزمن... ناس صاعدة وأخرى نازلة كل يوم دون تغير... رحل النهار وجاء الليل يسدل أستاره بخجل.... أصابع بطاطا مقلية تسقط من يدّ طفل.... امرأة مسنه تتوكأ على عصا... شاب يتحدثّ بالهاتف.... شيخ عجوز يمشي بخطًى وئيدة...فتاة تبحث عن دكتور تجميل.... رجل يغفو على المقعد... لصّ ينتظر فرصة للسرقة... شرطيٌ متأهبٌ للأنقضاضْ... جابيِ تذاكر يُريد الوصول للبيت بعد يوم مُملْ... آلاف المفردات في الحياة تذكرنا أننا أحياء... وأنها تسير دون اكتراث لأحد.
                                                                 ***
في البدء         
فِي الْبَدْءِ كَانَ الْكَلِمَةُ ... ومن الكلمة أنبثق كلْ شيء وصارَ كلُ شيء... من حرفٍ سطر الأنسان سفرَ الحياة والحب والألم.... وأيضا... الرغبات والجنس... والمَحَظور والمكشوف... تركت الكلمات أحافيراً عميقة في أخاديد الزمن... وجعلت من حُبرها السري بصمةٌ في دواةٌ البوح ... من الكلمات ما يشفي ومنها ما يجرح ومنها ما يقتل ومنها ما يحُيي...مَكْتُوبٌ لَيْسَ بِالْخُبْزِ وَحْدَهُ يَحْيَا الإِنْسَانُ.... يقول المُعلم... الكلمات نَهَراً جارفْ وروافداً عذبةْ وشلالات تصبْ في بحر السنوات... الكلمات تاريخ يسطره الأبطال والرعَاعَ... وروايةٌ يَكتُبها الرواة... إنها البداية والنهاية الحياة والموت الغابة والصحراء سَديمُ الليل وقَبسَ النهار ... الوجود والعدم... أنها سارتر وبوذا... الوصايا العشرة ونشيد الأناشيد.