تحالف العامري متخوف من عودة وجوه ساحات الاعتصام بنينوى بسبب منصب المحافظ


المحرر موضوع: تحالف العامري متخوف من عودة وجوه ساحات الاعتصام بنينوى بسبب منصب المحافظ  (زيارة 618 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 23370
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحالف العامري متخوف من عودة وجوه ساحات الاعتصام بنينوى بسبب منصب المحافظ

شفق نيوز/ عبرت كتلة تحالف "الفتح" بزعامة الامين العام لمنظمة "بدر" هايد العامري يوم السبت عن خشيتها من تصدر وجوه سياسية "طائفية" الى الساحة السياسية في نينوى بسبب اخضاع منصب المحافظ "للمساومات والصفقات".

وقال النائب عن التحالف حنين القدو في بيان اليوم، انه "بمزيد من القلق والترقب يراقب ابناء المكونات العراقية الاصيلة تطورات الاوضاع السياسية في نينوى حيث اصبح قضية اختيار  مرشح محافظ نينوى موضعا للمساومات السياسية والصفقات التي تحاك من اجل اعادة بعض الاوجه الى الواجهة السياسية والتي كانت لها ادوار واضحة في دعم التوجهات الطائفية ودعم الاعتصامات في سنة ٢٠١٣ والتي اصبحت لاحقا بؤرة لتجنيد الارهابيين وادى الى سقوط مدينة الموصل والمحافظة  وتهجير المئات الالاف من ابناء المحافظة".

ودعا القدو "خلية الازمة في نينوى الى استبعاد تعيين اي من  الشخصيات التي كانت لها مواقف سياسية واضحة في معادات حكومة المركز ومرتبطة باجندات الخارجية".

وطالب النائب ايضا "خلية الازمة العمل من اجل كل ابناء المحافظة والابتعاد عن المحاور السياسية التي تستهدف وحدة محافظة نينوى وحدودها الادارية"، قائلا "فليكن المحافظ الجديد بعيدا عن الاحزاب السياسية ليكون محافظا لكل ابناء المحافظة  من اجل الحفاظ على امنه واستقراره واعادة السلطة عل كل وحداته الادارية ومنع عمليات تهريب النفط من الحمدانية وجبل بعشيقة وقضاء شيخان"، حسب تعبيره.

وصوت مجلس النواب، في 24 مارس/ آذار الماضي، على إقالة محافظ نينوى نوفل العاكوب ونائبيه بناء على طلب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.

وفي 21 مارس/ آذار الماضي، غرقت عبارة كانت تحمل على متنها قرابة 200 شخص بنهر دجلة، في الجزيرة السياحية، ما أسفر عن مصرع 103 أشخاص، وفق آخر حصيلة، بينما لا يزال عشرات في عداد المفقودين.