قدموا التهاني بعيد الفطر "ذوو القبعات الحمر" يجوبون أرجاء بغداد ويعلنون رفضهم الحرب


المحرر موضوع: قدموا التهاني بعيد الفطر "ذوو القبعات الحمر" يجوبون أرجاء بغداد ويعلنون رفضهم الحرب  (زيارة 924 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل الحزب الشيوعي العراقي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1212
    • مشاهدة الملف الشخصي
قدموا التهاني بعيد الفطر

"ذوو القبعات الحمر" يجوبون أرجاء بغداد ويعلنون رفضهم الحرب

نظمت لجنة بغداد للحزب الشيوعي العراقي، بمختلف منظماتها ولجانها المحلية، مساء الأحد الماضي 2 حزيران، جولات إعلامية راجلة في العديد من مناطق العاصمة.
وفيما هنأ المشاركون في الجولات، الذين اعتلت رؤوسهم قبعات حمر، المواطنين بقدوم عيد الفطر. أعلنوا رفضهم القاطع للحرب المتوقعة بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية.

في مدينة الثورة
 
اللجنة المحلية للحزب في مدينة الثورة (الصدر)، شكلت بالتعاون مع لجنة المثقفين المحلية للحزب، فريقا جوالا جاب منطقتي "الحي" و"القيارة" في المدينة سيرا على الأقدام.
ووزع الفريق على المارة وأصحاب المحال التجارية ورواد المقاهي، الذين صادفهم في طريقه، بطاقات تهنئة باسم الحزب في مناسبة عيد الفطر.
وأشاد المواطنون بمواقف الشيوعيين الوطنية، ودفاعهم عن مصالح الكادحين، ومساعيهم إلى محاربة الفساد.
وجاب فريق إعلامي من "ذوي القبعات الحمر" تابع إلى اللجنة المحلية للحزب في الرصافة الثالثة، شوارع مدينة الشعب، ووزع على المواطنين نسخا من بطاقات التهنئة في مناسبة العيد، ومن مقال "طريق الشعب" الافتتاحي المعنون "لا للحرب.. نعم لاحترام إرادة الشعوب".

في الكرادة
 
وفي سياق ذي صلة، نظمت اللجنة المحلية للحزب في الرصافة الأولى، بالتعاون مع اللجنة المحلية العمالية وهيئة المقرات، مسيرة راجلة في منطقة الكرادة الشرقية.
ووزع المشاركون في المسيرة، على المواطنين وأصحاب المحال التجارية، بطاقات تهنئة بقدوم العيد، ونسخا من مقال "طريق الشعب" الافتتاحي المعنون "لا للحرب.. نعم لاحترام إرادة الشعوب".
وتبادل "ذوو القبعات الحمر" مع المواطنين، نقاشات حول الظروف السياسية في البلد وموقف الحزب منها.

في حي الجامعة
 
اللجان الأساسية للحزب في المنصور والصالحية والحرية، التابعة إلى اللجنة المحلية في الكرخ الأولى، شكلت بالتعاون مع هيئة المقرات ولجنة المثقفين المحلية للحزب، فرقة إعلامية راجلة تجولت في حي الجامعة سيرا على الأقدام.
ووزعت الفرقة على المواطنين واصحاب المحال التجارية، نسخا كثيرة من مقال "طريق الشعب" الذي يحمل عنوان "لا للحرب.. نعم لاحترام إرادة الشعوب". كما وزعت عليهم الورود والحلوى والأعلام العراقية، وبطاقات تهنئة في مناسبة عيد الفطر.
وتبادل "ذوو القبعات الحمر"، الحديث مع جمهور واسع من المواطنين حول دور الحزب في الساحة السياسية العراقية خلال مسيرته النضالية الممتدة إلى 85 عاما. وقد جرى التطرق إلى ظروف البلد العامة وموقف الحزب منها.
وفي المقابل رحب المواطنون بفعالية "ذوو القبعات الحمر"، مشيدين بمواقف الحزب "حزب الكادحين والفقراء"، ومتمنين له النجاح في تحقيق تطلعات أبناء الشعب.

في الكاظمية
 
وشكلت اللجنتان الأساسيتان للحزب في مدينتي الشعلة والكاظمية، فريقا إعلاميا جاب شارع أكد في الكاظمية سيرا على الأقدام.
ووزع الفريق على المواطنين وأصحاب المحال التجارية، نسخا كثيرة من مقال "طريق الشعب" الافتتاحي المعنون "لا للحرب.. نعم لاحترام إرادة الشعوب"، إلى جانب ورود وحلوى وأعلام عراقية، وبطاقات تهنئة في مناسبة عيد الفطر.
وتبادل الفريق مع الكثيرين من المواطنين، الحديث حول الراهن السياسي العراقي، وموقف الحزب منه، وسعيه إلى تحقيق آمال أبناء الشعب.

في حي النصر
ومنطقة المعامل
 
فريق إعلامي من لجنة الشهيد أبو جمال التابعة إلى اللجنة المحلية للحزب في الرصافة الثانية، نظم في السياق ذاته جولة راجلة في مناطق حي النصر والمعامل وحي البتول.
ووزع الفريق على الكثيرين من المواطنين، نسخا من مقالات "طريق الشعب" الافتتاحية، وتبادل معهم الحوار حول الظروف العامة في البلد وموقف الحزب منها.

في المحمودية
 
ونظمت لجنة شاكر محمود الأساسية للحزب/ اللجنة المحلية في الكرخ الثانية، مسيرة إعلامية راجلة طافت الشارع الرئيس في قضاء المحمودية جنوبي بغداد.
ووزع المشاركون في المسيرة على المواطنين وأصحاب المحال التجارية، نسخا من مقال "طريق الشعب" الافتتاحي المعنون "لا للحرب.. نعم لاحترام إرادة الشعوب"، فضلا عن الورود ابتهاجا بقدوم عيد الفطر.
وتجاذب المشاركون في المسيرة، اطراف الحديث مع المواطنين حول الجهود الكبيرة التي يبذلها الحزب عبر ممثليه في البرلمان ضمن تحالف "سائرون"، من أجل محاربة الفساد واستكمال تشكيل الكابينة الوزارية، وتقديم الخدمات للمواطنين، وحث النواب على إكمال تشريع القوانين المهمة ذات المساس المباشر بحياة الناس.

في أبو دشير
 
وجابت مجاميع من شيوعيي الكرخ الثانية، مرتدية القبعات الحمر، الشارع التجاري في منطقة أبو دشير.
ووزعت المجاميع على المارة، الورد ابتهاجا بقدوم عيد الفطر، فضلا عن مئات النسخ من بيانات الحزب الصحفية، الرافضة للحرب المتوقعة بين أمريكا وإيران. وعرّفت المجاميع المشاركة في الجولة، الموطنين بمواقف الحزب من الراهن السياسي، ومساعيه إلى مكافحة الفساد وحصر السلاح بيد الدولة، وبناء دولة المواطنة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جريدة "طريق الشعب" ص الاخيرة
الاحد 9/ 6/ 2019