الفرق بين الإبادة الأرمنية وجرائم القتل العشوائية التي تعرضت لها الأقليات المسيحية العربية؟


المحرر موضوع: الفرق بين الإبادة الأرمنية وجرائم القتل العشوائية التي تعرضت لها الأقليات المسيحية العربية؟  (زيارة 1556 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Sound of Soul

  • الاداري الذهبي
  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12907
  • الجنس: أنثى
  • اردت العيش كما تريد نفسي فعاشت نفسي كما يريد زماني
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.ankawa.com/forum/index.php?PHPSESSID=5c2k7ompasq551lg7jvmgf59p3&/board,53.0.html









عنكاوا كوم \ خبر ارمني




بين الحين والأخر يطرح السؤال حول العلامات الفارقة ما بين عمليات الإبادة الجماعية التي تعرض لها أرمن الأناضول مطلع القرن الماضي على أيدي السلطات العثمانية وبين عمليات القتل العشوائية التي قضت على جزء من الأقليات المسيحية العربية في الشمال السوري وبعض مناطق الكثافة السكانية المسيحية العربية في جنوب الكيان التركي الحالي. وهذا الفارق بقدر ما هو بسيط بقدر ما هو عميق، وفيما يلي التفاصيل:

ما تعرض له الأرمن يعتبر جريمة إبادة جماعية وينطبق عليها تعريف كلمة إبادة Genocide التي أوجدها القانوني اليهودي رافائيل ليمكين والذي، في لقاء خاص معه في الأمم المتحدة، قالها صراحة أن سبب إختراع هذه الكلمة هو ما تعرض له الأرمن على أيدي السلطات العثمانية سنة 1915.

تعريف كلمة إبادة؟ الإبادة الجماعية هي سلسلة من عمليات القتل المنظمة والممنهجة والمخطط لها مسبقا ضد جماعية عرقية أو دينية معينة بهدف إنهاء وجود هذه الجماعية (بصفة جماعة) والتخلص منها للأبد.

وبالعودة إلى الأوامر التي صدرت من السلطات العثمانية والتصريحات والوثائق المسربة قبل وأثناء عمليات القتل نجد أن جميعها ومن دون استثناء تحدد فقط الأرمن كهدف رئيسي لعمليات القتل هذه. ولا توجد أي أوامر صادرة من الباشاوات والسلطات المتعاقبة بحق أي من الأقليات العربية المسيحية وإن كانت هذه الأقليات هي الأخرى عانت الأمرين على أيدي السلطات آنذاك ضمن جرائم عشوائية فردية لم ترقى لمستوى إبادة.

البعثات الدبلوماسية بدورها نقلت إلى سلطات بلدانها في الخارج أنباء عن ما تعرض له الأرمن تحديدا على أيدي السلطات العثمانية. بل إن بعض أفراد هذه البعثات خاطروا بحياتهم من أجل تهريب وثائق وصور الضحايا الأرمن ليؤلفون بها لاحقا أولى الكتب التي سردت فظاعة ما حدث.


 
السفير الأمريكي في القسطنطينية وقتها، هينري مورغنطاو، ألف كتاب بعنوان “قتل أمة” ليتحدث خصيصا عن ما تعرض له الأرمن.. أما الضابط الألماني آرمين فاغنير فكان له الفضل في تهريب أولى صور الضحايا الأرمن إلى ألمانيا ليؤلف هو الأخر بها كتابا حمل عنوان “رسالة مفتوحة للرئيس ويلسون” التي وجهها للرئيس الأمريكي وقتها طالبا منه التدخل لإقاف ما يتعرض له الأرمن من فظاعات على أيدي السلطات العثمانية.

حتى تركيا ذاتها سنة 1919، وتحديدا بعد إنتهاء الحرب العالمية الأولى وسقوط حكومة الاتحاد والترقي، كانت قد أدانت ما تعرض له الأرمن وقامت السلطات التركية الجديدة وقتها بمحاكمة أعضاء الحكومة السابقة غيابيا (لأن معظمهم كانوا قد هربوا) بارتكابهم جرائم حرب ومجازر بحق الأرمن.

عصبة الأمم المتحدة بدورها سنة 1916، قبل 33 عاما من تبني الاتفاق الخاص بمنع جرائم التطهير العرقي وإدانتها، أصدرت بيان وقتها اعتبرت فيه أن ما يتعرض له أرمن الأناضول من قبل العثمانين هو جريمة ضد الإنسانية (حيث لم تكن كلمة إبادة قد أخترعت بعد لوصفها به).

وبالطبع جميع هذه الشخصيات والهيئات كانت تعلم جيدا أن الأرمن ليسوا الوحيدين ممن يعانون من بطش العثمانيين.. وأن بعض الأقليات المسيحية العربية وغير العربية (بل وأيضا بعض الأقليات الإسلامية) ستذهب ضحية الخطة المنهجية الشيطانية التي حيكت بحق الأرمن.. ولكنهم كانوا جميعا مدركين أن المستهدف الأول بهدف إنهاء وجودهم كانوا الأرمن وفقط الأرمن.. وأنهم لو استطاعوا إيقاف الإبادة المنظمة بحق الأرمن فإن عيش بقية الأقليات المسيحية العربية والإسلامية بسلام سوف يكون تحصيل حاصل.



ما بعد الإبادة:



يرى خبراء سياسيون أيضا أن أكبر دليل على فظاعة ما تعرض له الأرمن وعلى أنه كان موجها ضدهم تحديدا هو رد فعل هؤلاء الأرمن بعد إنتهاء عمليات الإبادة.

وفي التفاصيل نجد أن الأرمن ناضلوا بشراسة وعلى مدى قرن من الزمن لتعريف العالم بمصابهم، ونضالهم في بعض الأحيان كان مسلحا أيضا حيث كانوا الوحيدين الذين قاموا بالثأر من الجزار عبر اغتيالات وتصفيات طالت 80 من كبار الشخصيات السياسية والعسكرية العثمانية التي سنت القوانين والأوامر لقتل الأرمن. هذه الشخصيات كانت قد تركت تركيا وهربت إلى أوروبا بعد أن تغيرت الحكومة في القسطنطينية، إلا أن الأرمن كانوا لهم بالمرصاد وأشهر من قتل من حثالات البشر على أيدي أبطال الأرمن نذكر: طلعت باشا، أنور باشا، وجمال باشا، بهاء الدين شاكير، عزمي باشا.. وغيرهم كثر.


 
أيضا قامت الجماعات الأرمنية في ستينيات وسبعينيات القرن الماضي بأكثر من 250 عملية انتحارية في مختلف بقاع العالم ضد شخصيات وأهداف تركية (هيئات، دبلوماسيون، وسفارت) للفت انتباه الرأي العام العالمي لقضيتهم.. وللأسف لا توجد عملية واحدة قام بها أي يوناني أو عربي مسيحي ضد أي هدف تركي أو عثماني ما يجعل مراقبون يتساءلون هل فعلا تعرضت تلك الجماعات لإبادة أم أنهم فقط يتسلقون على الإنجازات التي حققها الأرمن بإيصال قضيتهم للمحافل الدولية وإبقائها حية حتى بعد قرن من الزمن.



الإعترافات الرسمية:


حتى لحظة كتابة هذه السطور هنالك 31 دولة في العالم قد اعترفت رسميا بالإبادة بالجماعية الأرمنية.. من بين هذه الدول ثمة فقط 3 دول اعتبرت ما تعرضت له الأقليات المسيحية العربية واليونانية أيضا إبادة.. وهذه الدول الثلاث هي: السويد (2010) أرمينيا (2015) وهولندا (2016).

أما عن سبب اعتراف أرمينيا بتعرض الأقليات المسيحية أيضا لإبادة سنة 1915 فجاء ذلك عشية مئوية الإبادة الجماعية الأرمنية وتحديدا يوم 24 مارس/آذار 2015 حين صوت البرلمان الأرمني بالإجماع على مشروع قانون يعتبر ما تعرضت له الأقليات المسيحية العربية (والتي أطلقوا عليها تسمية الأشوريين ضمن مشروع القانون) وما تعرض له اليونانيين البونطيك على أيدي السلطات العثمانية أيضا إبادة جماعية.. ويرى مراقبون أن أرمينيا قامت بهذه الخطوة لتحميل تركيا جرائم إضافة في محاولة منها للضغط على أنقرة والمجتمع الدولي لجني المزيد من الإعترافات.

وبالفعل بعد إعتراف أرمينيا بالإبادة اليونانية وما اعتبرتها “إبادة” تعرضت لها الأقليات المسيحية العربية أصبحت جميع الدول التي تعترف بالإبادة الأرمينة بعد سنة 2015 تذكر أيضا ما تعرضت له الأقليات المسيحية العربية وإن كانت معظم هذه الدول لا تستخدم كلمة إبادة لوصف تلك العلميات وتحصر إستخدام كلمة إبادة فقط لوصف ما تعرض له الأرمن ضمن مشاريع قوانينيهم التي يشرعونها.


 
أخيرا لابد من التنويه أننا هنا – في موقع خبر أرمني – لا نقلل قط من فظاعة ما تعرض له الأخوة أبناء الأقليات المسيحية العربية ولا حتى ما تعرض له اليونانيون الأشقاء من فظاعات.. ولكننا فقط نحاول سرد التفاصيل حول الفروقات بين ما تعرض له الأرمن وما تعرض له غير الأرمن. ولم نتطرق إلى الأرقام لأنه لا توجد أي إحصائيات دقيقة حول الضحايا من العرب المسيحيين وإن كان معظم الدارسين والمختصين الدوليين يضعون الرقم ما بين 200 – 350 ألفا وقرابة 500 ألف من اليونانيين. ولكن أيا كانت الأرقام (حتى لو وصلت لعشرات الملايين) فهذا لا يغير من حقيقة أن محاولة الإفناء والتطهير العرقي (الـ GENOCIDE) كانت بحق الأرمن (فقط الأرمن). لماذا؟ لأننا كنا العائق الوحيد في طريق الأحلام الطورانية العثمانية التي كانت تسعى لبناء دولة جديدة تمتد من الأناضول إلى أواسط أسيا لتضم معظم الشعوب الناطقة بالتركية.

فشل الأتراك في إبادة الأرمن وبفشلهم فشل مشروعهم الطوراني الذي نجاحه كان سيجعل من تركيا اليوم كيانا ممتدا من اسطنبول إلى أواسط أسيا ومنغوليا.. فشل الأتراك ولكن على جثة 1.5 مليون أرمني تم تطويبهم من قبل الكنيسة الأرمنية كقديسيين. والمؤسف في كل ما حدث أن البعض يحاول سرقة مآسينا دون أي احترام لما قدمه هذا الشعب من تضحيات من أجل إبقاء قضيته حية.



الشعب الأرمني قام.. حقا قام.




http://www.ankawa.org/vshare/view/10418/god-bless

ما دام هناك في السماء من يحميني ليس هنا في الارض من يكسرني
ربي لا ادري ما تحمله لي الايام لكن ثقتي بانك معي تكفيني
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,603190.0.html
ايميل ادارة منتدى الهجرةsound@ankawa.com



غير متصل سـركيـس كـانـون

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 27
    • مشاهدة الملف الشخصي
هذا الكلام كلام حق !!
ولكنه للأسف كلام حق " قد " يراد به باطل .
كان الأجدر بكاتب المقال أن يوضح ما الذي يعنيه بعبارة " المسيحيون العرب " ،  فهل الكلدان السريان الآشوريون هم عرب مثلا ؟ .. لأنه لا يوجد إنسان سوي يمكن أن يسميهم عربا .
فإذا كان كاتب المقال يقصدهم  فإن المقال تافه  ولا يستحق القراءة ... لأن ذلك يعني أن كل الأرمن الذين يسكنون الدول العربية هم عرب أيضا .
لا يستطيع أي إنسان صاحب ضمير أن ينكر ما تعرض له الشعب الأرمني من مآس وويلات ترقى بالتأكيد إلى مستوى الإبادة الجماعية على يد العثمانيين ومجرمي الإتحاد والترقي .. ويجب على جميع دول العالم وفي مقدمتها تركيا الإعتراف بهذه المجازر  .
ولكن على جميع دول العالم وفي مقدمتها الشعب الأرمني الجريح الإعتراف أيضا بالمجازر التي طالت الشعب الآشوري على يد الطغمة التركية نفسها . لقد خسر شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في هذه المجازر أكثر من سبعمائة وخمسين ألفا من أبنائه أي ما يعادل ثلثي الشعب .
فإذا كان كاتب المقال لا يسمي هذه المجازر إبادة جماعية ولا يعترف بها ( وأنا لا أتمنى ذلك ) فأنه في هذه الحالة لا يختلف عن التركي الذي لا يعترف بمذابح الأرمن .
تحية خاصة للرسام الأرمني (  Haroot Eskenian ) الذي رسم اللوحة التي تصدرت هذا المقال .


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2401
    • مشاهدة الملف الشخصي
هذا الكلام كلام حق !!
ولكنه للأسف كلام حق " قد " يراد به باطل .
كان الأجدر بكاتب المقال أن يوضح ما الذي يعنيه بعبارة " المسيحيون العرب " ،  فهل الكلدان السريان الآشوريون هم عرب مثلا ؟ .. لأنه لا يوجد إنسان سوي يمكن أن يسميهم عربا .
فإذا كان كاتب المقال يقصدهم  فإن المقال تافه  ولا يستحق القراءة ... لأن ذلك يعني أن كل الأرمن الذين يسكنون الدول العربية هم عرب أيضا .
لا يستطيع أي إنسان صاحب ضمير أن ينكر ما تعرض له الشعب الأرمني من مآس وويلات ترقى بالتأكيد إلى مستوى الإبادة الجماعية على يد العثمانيين ومجرمي الإتحاد والترقي .. ويجب على جميع دول العالم وفي مقدمتها تركيا الإعتراف بهذه المجازر  .
ولكن على جميع دول العالم وفي مقدمتها الشعب الأرمني الجريح الإعتراف أيضا بالمجازر التي طالت الشعب الآشوري على يد الطغمة التركية نفسها . لقد خسر شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في هذه المجازر أكثر من سبعمائة وخمسين ألفا من أبنائه أي ما يعادل ثلثي الشعب .
فإذا كان كاتب المقال لا يسمي هذه المجازر إبادة جماعية ولا يعترف بها ( وأنا لا أتمنى ذلك ) فأنه في هذه الحالة لا يختلف عن التركي الذي لا يعترف بمذابح الأرمن .
تحية خاصة للرسام الأرمني (  Haroot Eskenian ) الذي رسم اللوحة التي تصدرت هذا المقال .


انا شخصيا مؤمن جدا بان من يحق له التحدث عن المسيحين يجب ان يكون اشوري القومية, بمعنى هو يعرف نفسه بانه اشوري القومية. من لا يعرف نفسه بان اشوري القومية فسيكون افضل للمسيحين كلهم بان يسكت ويلتزم الصمت بشكل ابدي.

اذ ساعطي هنا بعض النماذج الحمقاء لهؤلاء من القومجين الجدد الذين هم فقط انترنيتين من الكلدان والاراميين عندما يكتبون عن المسيحين:

هؤلاء عندما يكتبون عن المسيحين او يتحدثون عنهم فانه يستعملون عبارات مثل:

المسيحين في البلدان العربية

اوضاع المسيحين في الوطن العربي

اوضاع المسيحين في البلدان الاسلامية

المسيحين الذين يعيشون في الاراضي العربية

ظروف المسيحين في الاقطار العربية والاسلامية

الخ

طيب اذا كانت هذه الاراضي هي اراضي العرب والمسلمين واذا كان المسيحين يعيشون في اقطار هي عربية ملك للعرب واذا كان المسيحين يعيشون في بلدان هي اسلامية ملك للعرب والمسلمين, فعن اية قومية يتحدث هؤلاء الحمقى؟ هؤلاء مشكلتهم انهم مجرد ثرثارين لايملكون وعي, هم بالحقيقة مجانين. بالرغم من ان هؤلاء لا يملكون وعي فهم فوق ذلك ثرثارين ولا يقبلون سوى القبول بثرثرتهم.
 
انا شخصيا متاكد جدا بان الرب خلق هؤلاء بخلية واحدة ازيد من الحصان وهذا لكي عندما يقومون بتنظيف الدرج لا يقوموا بشرب الماء من السطل.


غير متصل سـركيـس كـانـون

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 27
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
ساعطي هنا بعض النماذج الحمقاء لهؤلاء من القومجين الجدد الذين هم فقط انترنيتين من الكلدان والاراميين عندما يكتبون عن المسيحين:

هؤلاء عندما يكتبون عن المسيحين او يتحدثون عنهم فانه يستعملون عبارات مثل:

المسيحين في البلدان العربية

اوضاع المسيحين في الوطن العربي

اوضاع المسيحين في البلدان الاسلامية

المسيحين الذين يعيشون في الاراضي العربية

ظروف المسيحين في الاقطار العربية والاسلامية
مع الأسف هؤلاء إذا تم وصفهم  بأنهم مسيحيون عرب فإنهم لا يهتمون أبدا ولا يحركون ساكنا وكأن الأمر طبيعي  .
أما إذا ذكرت لهم عبارة " القومية الآشورية " فإنهم يثورون وينتفضون وكأن صاعقة نزلت عليهم .

بالمناسبه كنت أتمنى أن أسمع ردهم على كاتب هذا المقال الذي وصفهم بأنهم " الأقليات المسيحية العربية " .


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2401
    • مشاهدة الملف الشخصي
مع الأسف هؤلاء إذا تم وصفهم  بأنهم مسيحيون عرب فإنهم لا يهتمون أبدا ولا يحركون ساكنا وكأن الأمر طبيعي  .
أما إذا ذكرت لهم عبارة " القومية الآشورية " فإنهم يثورون وينتفضون وكأن صاعقة نزلت عليهم .



كلام صحيح جدا, وما قلته كنت قد طرحته انا كسؤال لعدة مرات ولم القى جواب. وبنفس الطريقة كنت ايضا قد طرحت سؤال مشابه حول لماذا لم نرى رد  فعل على عملية التعريب , كرد فعل على الاضطهاد, بان نرى بعد سقوط البعث رفض لفرض العروبة ورفض للتعريب, واسئلتي هذه كنت قد كبرت حجم حروفها ولونتها بعدة الوان واعدتها لعدة مرات ولكنها بقيت دائما بدون اجابة.

ومن جانب اخر, لو قلت بان لغتنا هي اشورية نسبة ايضا الى ان الاشوريين حافظوا عليها سواء من خلال  فتح المدارس او عن طريق الفن والادب الاشوري وابرزها الاغاني الاشورية التي تعيش وتقترن بكل مناسبات ابناء شعبنا وتعيش في وجدانهم وذكرياتهم وروحهم والتي بدونها لكانت عملية التعريب قد اتمت مهتمها بنسبة 100 بالمئة, فان الغشاء الداخلي لبطون هؤلاء البائسين سيحترق من الداخل وسيتحولون الى ثرثارين مرة اخرى. ولكن الاسئلة اعلاه ستبقى مع ذلك بدون اجابة.

هؤلاء يعيشون في خيبة وبؤس بحيث انهم بانفسهم لا يعطون مصداقية لانفسهم. انا شخصيا لا اخذ هؤلاء العربجية بجدية.

وفي انهم لا يعطون اجابة هو ايضا دليل على تعريب ادمغتهم, فالمسلمين والعرب ايضا لا يهمهم تقديم اجوبة على الاسئلة المطروحة لهم, فهم في دماغهم من حقهم كل شئ, والمنطق عبارة عن كلمة اجنبية عندهم لا علاقة لها بثقافتهم.

ايا لبؤس هؤلاء


غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 522
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس  من الدعو لوسيان :‏
‏" انا شخصيا مؤمن جدا بان من يحق له التحدث عن المسيحين يجب ان يكون ‏اشوري القومية, بمعنى هو يعرف نفسه بانه اشوري القومية. من لا يعرف نفسه بان ‏اشوري القومية‎ ‎فسيكون افضل للمسيحين كلهم‎ ‎بان يسكت ويلتزم الصمت بشكل ‏ابدي‎.‎‏ "‏‎ ‎‏ انتهى الاقتباس


هذا الكائن الحاقد يتمنى " السكوت الابدي " لغيبر المتأشورين !!!‏
لا ادري إن كان قصده مسيحيوا الشرق ام العالم اجمع !!!‏

لماذا الاستغراب مما قاله " القومي الارمني " ؟ ماذا يختلف عن " القومي الاشوري ‏‏" في مشاعره اتجاه المسيحيين الغير منتمين ؟... كلّكم في الهوى سوى " ، وهذا ‏حال القوميين الذين يحاولون احياء ما قبرته الحضارة  ...‏

من يحق له التحدث عن المسيحيين هو " المسيحي " وليس القومي... أيا كان .. ذلك ‏الذي يضع " مسيحيته " قبل اي اعتبار ’خر ...‏
فكيف يتحدّث عن المسيحيين من ينكر مسيحيته ؟؟؟ ..‏

كانت مداخلة السيد سركيس كانون الاولى منطقية ... الى ان جاء الفيلسوف " ابو ‏لايصها " ليبث سموم هلوساته !!! ‏


متي اسو




غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2401
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس  من الدعو لوسيان :‏
‏" انا شخصيا مؤمن جدا بان من يحق له التحدث عن المسيحين يجب ان يكون ‏اشوري القومية, بمعنى هو يعرف نفسه بانه اشوري القومية. من لا يعرف نفسه بان ‏اشوري القومية‎ ‎فسيكون افضل للمسيحين كلهم‎ ‎بان يسكت ويلتزم الصمت بشكل ‏ابدي‎.‎‏ "‏‎ ‎‏ انتهى الاقتباس


هذا الكائن الحاقد يتمنى " السكوت الابدي " لغيبر المتأشورين !!!‏
لا ادري إن كان قصده مسيحيوا الشرق ام العالم اجمع !!!‏

لماذا الاستغراب مما قاله " القومي الارمني " ؟ ماذا يختلف عن " القومي الاشوري ‏‏" في مشاعره اتجاه المسيحيين الغير منتمين ؟... كلّكم في الهوى سوى " ، وهذا ‏حال القوميين الذين يحاولون احياء ما قبرته الحضارة  ...‏

من يحق له التحدث عن المسيحيين هو " المسيحي " وليس القومي... أيا كان .. ذلك ‏الذي يضع " مسيحيته " قبل اي اعتبار ’خر ...‏
فكيف يتحدّث عن المسيحيين من ينكر مسيحيته ؟؟؟ ..‏

كانت مداخلة السيد سركيس كانون الاولى منطقية ... الى ان جاء الفيلسوف " ابو ‏لايصها " ليبث سموم هلوساته !!! ‏


متي اسو


قبل ان تصخم وجهك يا صاحب الانشاء التهريجي فكان يجب ان تعلم بان مقارنة الموضوع يتم مقارنته بالاضافة الى الذين انا اشرت اليهم , فانه يقارن بتفكيرك المحدود ايضا .

ففي مقال للسيد عبد الحسين شعبان بعنوان "ضوء على وضعية المسيحيين في المشرق العربي" قام بوصف المسيحين بانهم عرب وبان هويتهم عربية وتحدث عن المسيحية العربية وبان العراق وغيرها من الدول هي عربية الخ... انا حسبتها بانه ذكرها ل 48 مرة.

وشخص لا يملك وعي مثلك ولكن يكتب دائما انشاء تهريجي ويتدخل في عدة مواضيع بالرغم من انه لا يملك وعي , كتبت انت ما يلي:

السيد عبد الحسين شعبان المحترم

مقال رائع وتحليل في معظمه صحيح تُشكر عليه . ‏

تقبّل تحياتي العطرة وارجو ان نسمع منك المزيد .‏

متي اسو


لو ان شخص كتب مقال مثل السيد شعبان بالضبط ولكنه استعمل جمل المسيحين الاشوريين بدلا من المسيحين العرب, فانني اعرف ماذا كا ن سيحدث لك, وهنا اصفها لك:

في هكذا حالة كانت معدتك ستفرز انزيمات بحيث تجعلك في قلقل دائم وخاصة ضمن وضعيتك كشخص مدمن على الانترنت , بحيث ان هذه الانزيمات كانت ستزداد مع اشتداد حالة الاضطراب عندك, بحيث انك كنت ستدخل الشريط ثم تذهب لتسير في غرفتك ذهابا وايابا ودمك كشخص انفعالي في غليان ومن ثم تفكر كيف تقوم باخراج انشاءك التهريجي الذي تعلمته انت من العرب.


انت بوصفك شخص لا تملك وعي فانني لا اخذ ما تكتبه بجدية.


رابط عن المسيحين العرب:

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,936159.msg7655225.html#msg7655225

القراء يستطيعون ان يتصفحوا الرابط حيث سيجدون مداخلة لي اخذ فيها عدة اقتباسات ورد لي عليها.


غير متصل wesammomika

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1512
  • الجنس: ذكر
  • السريان الآراميون شعب وأُمة مُستقلة عن الكلدوآثور
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى كاتب المقال المحترم
تحية قومية سريانية آرامية
بصراحة مقالك او الخبر تبعك شوهته بالصورة المزيفة التي وضعتها لنا في ظل وجود علم وشعار سياسي للنساطرة المتأشورون ، وانت والجميع يعلم بأن مجازر ومذابح سيفو ١٩١٥ وقعت بِحق أبناء شعبنا السرياني الآرامي ولم يكن هناك وجود للنساطرة المتأشورون ضحايا خلال تلك المجازر والمذابح ..وعليك فهم هذا وعدم اللجوء الى سياسة وإسلوب تزوير وتحريف الحقائق التاريخية يا سيد Sound of Soul وانت كشخص محسوب على الإخوة الأرمن وهذا بالطبع سوف يسيء الى العلاقات الأخوية التي تربط الأرمن بالسريان الآراميين بمختلف كنائسهم الكاثوليكية والأرثوذكسية.


وشكراً   


>لُغَتنا السريانية الآرامية هي هويتنا القومية .
>أُعاهد شعبي بِمواصلة النضال حتى إدراج إسم السريان الآراميون في دستور العراق .
(نصف المعرفة أكثر خطورة من الجهل)
ܐܪܡܝܐ

غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 522
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
يا لوسيان النكرة
عرّف نفسك لنعرف مع اي معتوه نتناقش ‏
ضل اكتب ما تجمعه من هنا وهناك فلن يجعل ذلك منك شيئا ..‏
انت قليل الادب عندما تتطاول على الآخرين دفاعا عن فكرة تافهة ‏وتتوقع ىان نسكت لك ... اكتب عنها الى ان يقفضي الله امره ، لكن ‏اياك والتطاول على الاخرين ، فلا تعتقد بأننا نسكت عن قباحاتك ...‏
ما يكتبه عمرو وزيد لا يهمني ... المتأشور والعربي صنوان في ‏محاولتهما تجريد الاخرين من قوميتهم .. لكن للانصاف ليس كل ‏العرب ، لكن كل المتأشورين من امثالك يحلمون بمحاولاتهم الخائبة ‏، ولن تحصدوا غير الخيبة ..‏
الاسلاميون يحاربون المسيحية والمتأشرون على نفس الخطى ...فلا ‏تجعل من نفسك مدافعا .‏

متي اسو 





غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2401
    • مشاهدة الملف الشخصي

ضل اكتب ما تجمعه من هنا وهناك فلن يجعل ذلك منك شيئا ..‏
 


انا ما جمعته من هنا وهناك كان غرضه لاريك اياه, هذا لانك لا علم لك بما تكتبه انت هنا وهناك ومداخلاتك لا تشير بانك تملك وعي بما تكتبه هنا وهناك.

انفعالك الدائمي الغريب الاطوار والذي اقسم بانني لم ارى مثله بين المسيحين هو ليس فقط غير مفيد لك. فاسلوب مقارعة الحجة بالحجة باستعمال المنطق هو الذي سيبقى ويمتلك المصداقية مهما فعلت. اما التجاءك الى السب والشتم فلا اصفه سوى بانه اسلوب مضحك ومثير للسخرية وهو اسلوب يستطيع اي شخص ان يستخدمه ولكنه ليس بطولة سوى في ادمغة المتاثرين بالثقافة العربية.




غير متصل wesammomika

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1512
  • الجنس: ذكر
  • السريان الآراميون شعب وأُمة مُستقلة عن الكلدوآثور
    • مشاهدة الملف الشخصي
عزيزي السرياني الآرامي الغيور متي أسو المحترم
تحية قومية سريانية آرامية
ملفونو وزميلي الغالي ..دَع الموتى يدفنون موتاهم ، وأترك رابي يويو كوكو يضرب أخماس بأسداس الى أن يموت من غيضه ، فأنت رجل واضح الصورة والإسم والعنوان ، على العكس من أشباه الرجال المقنعون الذين سوف لن يكون لما ينشرونه او يكتبونه من شخابيط أي ثمن ولاقيمة له في سوق السكراب.



ودُمتم بِرعاية وبركة الرب 


>لُغَتنا السريانية الآرامية هي هويتنا القومية .
>أُعاهد شعبي بِمواصلة النضال حتى إدراج إسم السريان الآراميون في دستور العراق .
(نصف المعرفة أكثر خطورة من الجهل)
ܐܪܡܝܐ

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2401
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى وسام موميكا

ان دخولك وخروجك من تنظيم الى اخر كان يتم بهكذا سرعة بحيث لو قمنا بمقارنة سرعتك هذه بسائق سيارة يقود بسرعة فسيكون علينا ان نتصور بان جهاز GPS Navigation للسيارة يتحدث في حالة الماضي مثل "كان عليك ان تستدير الى جهة اليسار"

ما انت لا تعرفه هو ان مداخلاتك ومواضيعك وتصرفاتك تشير الى انك لا تملك عقلية تصل الى مستوى الروضة, بحيث انك عندما تشارك في شريط فيشعر الاخرين بخجل في الاستمرار بذاك الشريط.

مستوى الروضة اقصد به حرفيا وليس مجازيا.


غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 522
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
مرة اخرى اقتبس مما قاله المدعو لوسيان ليعرف القاريء مدى ‏سخف الفكر الذي يحمله هذا الكائن :‏

اقتباس  من الدعو لوسيان :‏‎
‏" انا شخصيا مؤمن جدا بان من يحق له التحدث عن المسيحين يجب ‏ان يكون ‏اشوري القومية, بمعنى هو يعرف نفسه بانه اشوري ‏القومية. من لا يعرف نفسه بان ‏اشوري القومية‎ ‎فسيكون افضل ‏للمسيحين كلهم‎ ‎بان يسكت ويلتزم الصمت بشكل ‏ابدي‎.‎‏ "‏‎ ‎‏ انتهى ‏الاقتباس


هل هذا كلام رجل في كامل قواه العقلية ؟؟؟؟
الغريب في الامر انه يتجاسر وينتقد فكر الاخرين !!! ‏


متي اسو 





غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2401
    • مشاهدة الملف الشخصي
مرة اخرى اقتبس مما قاله المدعو لوسيان ليعرف القاريء مدى ‏سخف الفكر الذي يحمله هذا الكائن :‏

اقتباس  من الدعو لوسيان :‏‎
‏" انا شخصيا مؤمن جدا بان من يحق له التحدث عن المسيحين يجب ‏ان يكون ‏اشوري القومية, بمعنى هو يعرف نفسه بانه اشوري ‏القومية. من لا يعرف نفسه بان ‏اشوري القومية‎ ‎فسيكون افضل ‏للمسيحين كلهم‎ ‎بان يسكت ويلتزم الصمت بشكل ‏ابدي‎.‎‏ "‏‎ ‎‏ انتهى ‏الاقتباس


هل هذا كلام رجل في كامل قواه العقلية ؟؟؟؟
الغريب في الامر انه يتجاسر وينتقد فكر الاخرين !!! ‏


متي اسو 


انا ساترك القارئ يقراء المداخلات ويقارن ويحكم فانا شخصيا لدي ثقة بقدرة القراء بان يحكموا بانفسهم وانا شخصيا مؤمن جدا بان مهما كان فبالاخير كل شئ سيسير نحو من يستعمل مقارعة الحجة بالحجة ويتبع المنطق. ولهذا لن ادخل في نقاش.


غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 522
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
كل الردود جاءت بعد هذا الاقتباس
فكيف تسمح لنفسك بمثل هذا القول ؟... ولماذاتتوقع ان نسكت ؟
هل في نيتكم تكميم جميع المسيبحيين " عدا بني اشور " ؟... اصطبر قليلا ... فدولة اشور لم تتشكل بعد كي تكشر عن انيابك وتلزم الناس بالسكوت !!!
متي اسو