يوم الخمسين يوم تأكيد العهد الجديد


المحرر موضوع: يوم الخمسين يوم تأكيد العهد الجديد  (زيارة 271 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل David Rabi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 211
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ميلاد ابناء الله بحلول الروح القدس في يوم الخمسين بعد موت الرب يسوع المسيح على خشبة الآلام.
""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""
ألآب يهوه يأتي بأبناء كثيرين الى المجد..
لاق [بالله] وهو آتٍ بأبناء كثيرين الى المجد ان يكمِّل الوكيل الرئيسي لخلاصهم بالآلام. عبرانيين ٢:‏١٠‏.
خلق الآب يهوه الارض لتكون البيت الابدي لعائلة بشرية كاملة تتمتع بحياة ابدية.‏ (‏جامعة ١:‏٤؛‏ اشعياء ٤٥:‏​١٢،‏ ١٨‏)‏ صحيح ان ابانا آدم اخطأ وبذلك اورث ذريته الخطية والموت.‏ لكنَّ وعد الله للجنس البشري سيتم بواسطة يسوع المسيح،‏ النسل الموعود به.‏ (‏تكوين ٣:‏١٥؛‏ ٢٢:‏١٨؛‏ رومية ٥:‏​١٢-‏٢١؛‏ غلاطية ٣:‏١٦‏)‏ فالمحبة لعالم الجنس البشري دفعت الرب يهوه الى بذل (ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل مَن يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية. ‏يوحنا ٣:‏١٦‏)‏ وحرَّكت المحبة يسوع (ليبذل نفسه فدية عن كثيرين. ‏متى ٢٠:‏٢٨‏)‏ وهذه الفدية المعادِلة تسترد الحقوق والآمال التي خسرها آدم وتجعل الحياة الابدية ممكنة.(١تيموثاوس ٢:‏​٥،‏ ٦‏،‏ ‏؛‏ يوحنا ١٧:‏٣‏.)‏.  رمز يوم الكفارة السنوي الى تطبيق ذبيحة يسوع الفدائية.‏ ففي ذلك اليوم،‏ كان رئيس كهنة اسرائيل يقدِّم اولا ثورا كذبيحة خطية ويقدِّم دمه عند التابوت المقدس في قدس اقداس المسكن،‏ ولاحقا في الهيكل.‏ وكان يقدِّمه عن نفسه،‏ عن اهل بيته،‏ وعن سبط لاوي.‏ وبشكل مماثل،‏ قدَّم يسوع المسيح لله قيمة دمه للتكفير اولا عن خطايا [اخوته] الروحيين.‏ (‏عبرانيين ٢:‏١٢؛‏ ١٠:‏​١٩-‏٢٢؛‏ لاويين ١٦:‏​٦،‏ ١١-‏١٤‏)‏ وفي يوم الكفارة،‏ كان رئيس الكهنة يقدِّم ايضا تيسا كذبيحة خطية ويقدِّم دمه في قدس الاقداس،‏ مكفِّرا بذلك عن خطايا اسباط اسرائيل الـ‍ ١٢ غير الكهنوتية.‏ وبشكل مماثل،‏ ان رئيس الكهنة يسوع المسيح سيطبِّق فوائد بذل دم حياته على الذين يمارسون الايمان من الجنس البشري،‏ مزيلا خطاياهم. لاويين ١٦:‏١٥‏.‏ استخدم يهوه روحه القدوس،‏ او قوته الفعّالة،‏ ليلِد يسوع كابن روحي له،‏ لكي يأتي به الى المجد السماوي.‏ فعندما كان يسوع مع يوحنا المعمدان وحدهما،‏ غُطِّس يسوع تغطيسا كاملا في الماء رمزا الى تقديم نفسه لله.‏ تقول رواية انجيل لوقا:‏ (لما اعتمد جميع الشعب اعتمد يسوع ايضا.‏ وإذ كان يصلّي انفتحت السماء ونزل عليه الروح القدس بهيئة جسمية مثل حمامة وكان صوت من السماء قائلا انت ابني الحبيب بك سررت.‏ لوقا ٣:‏​٢١،‏ ٢٢‏)‏ وقد رأى يوحنا الروح القدس يحلّ على يسوع وسمع يهوه يعلن قبول يسوع جهرا بصفته ابنه الحبيب.‏ وبواسطة الروح القدس وَلد يهوه آنذاك يسوع كأول (الابناء الكثيرين الذين يؤتى بهم الى المجد.‏ كان اخوة يسوع اول المستفيدين من ذبيحته.‏عبرانيين ٢:‏​١٢-‏١٨‏)‏ ففي رؤيا،‏ رآهم الرسول يوحنا في مجد على جبل صهيون السماوي مع الخروف،‏ الرب يسوع المسيح المقام.‏ وكشف يوحنا ايضا عددهم،‏ قائلا:‏ -(نظرت وإذا خروف واقف على جبل صهيون ومعه مئة وأربعة وأربعون الفا لهم اسم ابيه مكتوبا على جباههم.‏ .‏ .‏ .‏ هؤلاء اشتُروا من بين الناس باكورة لله وللخروف وفي افواههم لم يوجد غش لأنهم بلا عيب.‏ (‏رؤيا ١٤:‏​١-‏٥‏)‏ لذلك فإن مجموع الابناء الكثيرين الذين يؤتى بهم الى المجد في السماء هو فقط ٠٠٠‏,١٤٤ ملكا ممسوحا يسوع وإخوته الروحيون.‏ اظهر الله المحبة لأمة اسرائيل لكنه رفض في ما بعد تلك الهيئة لسبب عدم الامانة.‏ ثم عيَّن هوية جماعة تلاميذ يسوع بصفتها هيئته الجديدة.‏ كيف؟‏ بواسطة اظهارات خصوصية للروح القدس مكَّنتهم من التكلم بألسنة ومن التنبؤ.‏ وهكذا في يوم الخمسين سنة ٣٣ ب‌م،‏ صار ٠٠٠‏,‏٣ يهودي ودخيل مؤمنين وتركوا الهيئة القديمة لاجل هيئة الله الجديدة.‏ (‏اعمال ٢:‏١-‏٤١‏)‏ وبما ان مواهب الروح مُنحت بعد ذلك بواسطة رسل يسوع،‏ توقفت مثل هذه الاظهارات عند موتهم.‏ (‏اعمال ٨:‏٥-‏١٨؛‏ ١٩:‏١-‏٦‏)‏ ولكن عند حلول ذلك الوقت كانت المواهب قد برهنت ان رضى الله انما هو على اسرائيل الروحي.‏ —‏ غلاطية ٦:‏١٦‏.‏والعجائب الناتجة عن مواهب الروح كانت مفيدة.‏ ومع ذلك فإن الاعراب عن المحبة او الاهتمام غير الاناني بالآخرين هو مهم اكثر من الحصول على مواهب الروح.‏ واظهر الرسول بولس ذلك في رسالته الاولى الى اهل كورنثوس (‏نحو ٥٥ ب‌م)‏.‏ وفيها تكلم عن المحبة بصفتها (طريقا افضل.‏‏١ كورنثوس ١٢:‏٣١‏)‏. ان ابناء الرب يهوه هؤلاء مولودون من الله.‏ كتب الرسول يوحنا،‏ مخاطبا هؤلاء الاشخاص:_(كل مَن هو مولود من الله لا يفعل خطية لأن زرعه [زرع يهوه] يثبت فيه ولا يستطيع ان يخطئ لأنه مولود من الله.‏ ‏١ يوحنا ٣:‏٩‏)‏ وهذا الزرع هو روح الله القدوس.‏ وإذ يعمل مع كلمة الله،‏ يلِد كلًّا من الـ‍ ٠٠٠‏,١٤٤ [ ولادة جديدة لرجاء سماوي.١ بطرس ١:‏​٣-‏٥،‏ ٢٣]‏.‏
كان يسوع ابن الله الارضي من وقت ولادته البشرية،‏ تماما كما كان الانسان الكامل آدم (ابن الله).‏ (‏لوقا ١:‏٣٥؛‏ ٣:‏٣٨‏)‏ ولكن بعد معمودية يسوع،‏ كان من المهم ان يعلن الاب يهوه:‏ - (انت ابني الحبيب الذي به سُررت.‏ ‏مرقس ١:‏١١‏)‏ فبهذا الاعلان المتزامن مع حلول الروح القدس‏،‏ كان واضحا ان الله ولد يسوع عندئذ كابن روحي له.‏ ومجازيا،‏ وُلد يسوع [ولادة ثانية]،‏ مما منحه الحق في نيل الحياة مرة اخرى كابن روحاني لله في السماء.‏ ومثله،‏ يولد اخوته الروحيون الـ‍ ٠٠٠‏,١٤٤ [ولادة ثانية].‏ (‏يوحنا ٣:‏​١-‏٨‏). وكيسوع ايضا،‏ يمسحهم الله ويفوِّض اليهم المناداة بالبشارة.‏ (اشعياء ٦١:‏​١،‏ ٢؛‏ لوقا ٤:‏​١٦-‏٢١؛‏ ١ يوحنا ٢:‏٢٠)‏.‏ كان هنالك دليل على ولادة يسوع من الروح.‏ فقد رأى يوحنا المعمدان الروح يحلّ على يسوع وسمع اعلان الله عن البنوَّة الروحية للمسيّا الممسوح حديثا.‏ ولكن كيف كان تلاميذ يسوع سيعرفون انهم وُلدوا من الروح؟‏ قال يسوع يوم صعوده الى السماء:‏. -(يوحنا عمَّد بالماء وأما انتم فستتعمدون بالروح القدس ليس بعد هذه الايام بكثير.‏اعمال ١:‏٥‏)‏ وتلاميذ يسوع اعتمدوا بالروح القدس يوم الخمسين سنة ٣٣ ب‌م.‏ ورافق سكب الروح صوت من السماء كهبوب ريح عاصفة وألسنة كأنها من نارعلى كل واحد من التلاميذ.‏ والابرز كان قدرة التلاميذ على التكلم بألسنة اخرى كما اعطاهم الروح ان ينطقوا.‏ وهكذا كان هنالك دليل مرئي ومسموع على ان الطريق الى المجد السماوي كأبناء لله قد فُتح لأتباع المسيح.‏ (‏ اعمال ٢:‏​١-‏٤،‏ ١٤-‏٢١؛‏ يوئيل ٢:‏​٢٨،‏ ٢٩‏).‏ فروح يهوه الله القدس، قوى هؤلاء التلاميذ الخائفين الذين نكروا سيدهم وتركوه في احلك الظروف. حيث اصبحوا يتكلمون بجرأة باسم يسوع، وشهروا الكهنة على فعلتهم بتعليق فتى الله القدوس على خشبة.(‏اع ٢:‏٣٦‏)‏.  وبعد ذلك،‏ كرز فيلبس المبشِّر في السامرة.‏ ورغم ان السامريين قبلوا رسالته واعتمدوا،‏ كان ينقصهم الدليل على ان الله ولدهم كأبناء له.‏ وعندما صلّى الرسولان بطرس ويوحنا ووضعا ايديهما على هؤلاء المؤمنين،‏ (قبلوا الروح القدس) بطريقة كانت واضحة للمشاهدين.‏ (‏اعمال ٨:‏​٤-‏٢٥‏)‏ وكان ذلك دليلا على ان السامريين المؤمنين قد وُلدوا من الروح كأبناء لله.‏ وبشكل مماثل،‏ قبل كرنيليوس وأمميون آخرون حق الله سنة ٣٦ ب‌م.‏ فاندهش بطرس والمؤمنون اليهود الذين كانوا برفقته (لأن موهبة الروح القدس قد انسكبت على الامم ايضا.‏ لأنهم كانوا يسمعونهم يتكلمون بألسنة ويعظِّمون الله.‏ ‏اعمال ١٠:‏​٤٤-‏٤٨‏). ‏ وقد نال مسيحيون كثيرون في القرن الاول [مواهب الروح]،‏ كالتكلم بألسنة.‏ (‏١ كورنثوس ١٤:‏​١٢،‏ ٣٢‏‏)‏، وبذلك كان عند هؤلاء الافراد دليل واضح على انهم وُلدوا من الروح.‏ ولكن كيف كان المسيحيون لاحقا سيعرفون هل هم مولودون من الروح أم لا؟‏. ينال جميع المسيحيين الممسوحين الـ‍ ٠٠٠‏,١٤٤ دليلا قاطعا على انهم يملكون روح الله.‏ كتب بولس في هذا الصدد:‏ -.(اخذتم روح التبني الذي به نصرخ يا ابا الآب.‏ الروح نفسه ايضا يشهد لأرواحنا اننا اولاد الله.‏ فإن كنا اولادا فإننا ورثة ايضا ورثة الله ووارثون مع المسيح.‏ إن كنا نتألم معه لكي نتمجد ايضا معه.‏ رومية ٨:‏​١٥-‏١٧‏)‏ فالمسيحيون الممسوحون يملكون شعورا عارما بالبنوَّة تجاه ابيهم السماوي.‏ (‏غلاطية ٤:‏​٦،‏ ٧‏)‏ وهم على يقين تام من ان الله ولدهم لبنوَّة روحية كوارثين مع المسيح في الملكوت السماوي.‏ وروح يهوه القدوس يلعب دورا بارزا في ذلك. وتحت تأثير روح الله القدوس،‏ يتجاوب الممسوحون مع ما تقوله كلمة الله عن الرجاء السماوي،‏ اذ يدفعهم روحهم،‏ او موقفهم العقلي السائد.‏ مثلا،‏ عندما يقرأون ما تقوله الاسفار المقدسة عن اولاد يهوه الروحيين،‏ يدركون تلقائيا ان هذه الكلمات تنطبق عليهم.‏ (‏١ يوحنا ٣:‏٢‏)‏ ويعرفون انهم [اعتمدوا في المسيح] وفي موته.‏ (‏رومية ٦:‏٣‏)‏ ولهم اقتناع راسخ بأنهم ابناء الله الروحيون،‏ الذين سيموتون ويُقامون الى المجد السماوي،‏ تماما كيسوع.‏ ان الولادة للبنوَّة الروحية ليست رغبة ينميها الشخص.‏ فالمولودون من الروح لا يريدون الذهاب الى السماء بسبب انزعاجهم من المشقات الموجودة الآن على الارض.‏ (‏ايوب ١٤:‏١‏)‏ وبالاحرى،‏ ينتج روح يهوه في الذين هم حقا ممسوحون رجاء ورغبة غير مألوفين للبشر عموما.‏ فمع ان هؤلاء المولودين من الروح يعرفون انه من الرائع العيش حياة ابدية في كمال بشري على ارض فردوسية،‏ محاطين بعائلة سعيدة وأصدقاء.‏ إلا ان حياة كهذه ليست رغبة قلوبهم الرئيسية.‏ فرجاء الممسوحين السماوي قوي الى حد انهم على استعداد للتضحية بكل الآمال والارتباطات الارضية.‏ (٢ بطرس ١:‏​١٣،‏ ١٤)‏.‏
و(الابناء الكثيرون الذين كان قصد يهوه ان يأتي بهم الى المجد، أُدخلوا افراديا في عهد لملكوت سماوي.‏ قال يسوع عن هذا العهد بينه وبين الذين يتبعون خطاه:‏ _(انتم الذين ثبتوا معي في تجاربي.‏ وأنا اجعل لكم كما جعل لي ابي ملكوتا.‏ لتأكلوا وتشربوا على مائدتي في ملكوتي وتجلسوا على كراسي تدينون اسباط اسرائيل الاثني عشر.‏ ‏لوقا ٢٢:‏​٢٨-‏٣٠‏)‏ لقد اصبح عهد الملكوت نافذا عندما مُسح تلاميذ يسوع بالروح القدس يوم الخمسين سنة ٣٣ ب‌م.‏ ويبقى هذا العهد ساري المفعول بين يسوع وعشرائه الملوك الى الابد.‏ (‏رؤيا ٢٢:‏٥‏)‏ ولذلك فإن المسيحيين المولودين من الروح متأكدون انهم في العهد الجديد وعهد الملكوت.‏ لذلك،‏ عند الاحتفال بعشاء الرب،‏ لا احد سوى بقية الممسوحين القليلة نسبيا الذين لا يزالون على الارض يتناول من الخبز الذي يمثِّل جسد يسوع الخالي من الخطية،‏ ومن الخمر التي تمثِّل دمه الكامل المسفوك بالموت والتي تثبِّت العهد الجديد.‏ (١ كورنثوس ١١:‏​٢٣-‏٢٦)‏.
كل التسبيح والمجد للاب يهوه على محبته والشكر الدائم للرب يسوع على فديته من اجلنا آمين.