الشعر الآشوري يتألق في جامعة تكريت.... فراس السويدي


المحرر موضوع: الشعر الآشوري يتألق في جامعة تكريت.... فراس السويدي  (زيارة 125 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فهد عنتر الدوخي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 290
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأول والثاني على جامعة تكريت في       
          مجال الشعر العربي…
            أبناء (آشور كات)
               نبيل عماد العياش
            وفراس السويدي..
                   …………
لرئاسة جامعة تكريت كثيرٌ من الشكر   
   والمحبّةِ على احتضانهم مهرجان   
       ومسابقة الفنون الإبداعية
             للشعر والمقالة..
شكرًا د.غنام محمد خضر
شكرًا د. ميثم..
شكرًا للجنة التحكيم.

وشكري ووافر لمحبّتي للأستاذ الدكتور ا.د.نافع علوان بهلول الجبوري
المذواق للشّعر والإنسان بكلّ ما تحمله قيم الجَمال والتواضع، والذي كان له الأثر الباذِخ طيبًا وجُودًا..
إليكَ أيُّهذا البهي أهدي الفوزَ حُبًّا ومودّةً..
            ...
                …...
القصيدة
فِرُّوا إلى الحُبِّ....

أُسافرُ لا أغادرُ، مِنْ مكاني
 أقَمْتُ هواكَ مُرتحلاً عساني

ومجْدي هان في الأوطانِ إلّا
بِغيرِ لُقاكَ لا يرْضى هواني

تنَبَّأْتُ الخُطا فانثالَ حرفي
يُقَبّلُ في سماكَ صدى المعاني

شربْتُ هواكَ أحسبُهُ فُراتًا
فَلمّا ذقْتُهُ خَمْراً أتاني!

أتاني نَشْوةً، تشكو جفافاً
لواعجُهُ فزادَ الشوقَ حاني

أتُسْكِرُني بحبّكَ؟ ليت إنّي
سَكِرْتُ فلا صحوتُ مدى الزمانِ

قصَدْتَ حشاشتي ماءً وطينا
ولمّا زُرتَها؛ أضحت كياني

أراك بكلِّ إنسانٍ كأنّي
أراني فيكَ مُمْتلأَ المكانِ

سأسْلُكُ حُبَّكُمْ إثراً بإثرِ
وأُطْلِقُ في مودَّتِكُم عَناني

وأُزجي في سمائكمُ سَحابي
وأرشُفُ من غمامكمُ حناني

وألجِمُ خيلَ قلبي عن سِواكُم
وأُرْتِعُ في رياضكمُ جِناني

وأُذكي نورَ قلبي في طواكم
وأخلعُ بؤسَ نعلي كي أراني

وأرقصُ فرحةً طربًا أُغنّي
وهل شبِعتْ من الرقصِ الأغاني؟

لأنّكَ مُهجتي، وقريرُ عيني
إذا رحَلَتْ فما نبضٌ سقاني

فَشَوقُكَ جُملةٌ شرختْ وريدي
ولو نطقَ الفؤادُ بها  حكاني..
……
………