خارجية البرلمان العراقي "تتمسك" بالقضية الفلسطينية والاخيرة تتحدث عن تلقي رشوة


المحرر موضوع: خارجية البرلمان العراقي "تتمسك" بالقضية الفلسطينية والاخيرة تتحدث عن تلقي رشوة  (زيارة 888 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 23654
    • مشاهدة الملف الشخصي
خارجية البرلمان العراقي "تتمسك" بالقضية الفلسطينية والاخيرة تتحدث عن تلقي رشوة

شفق نيوز/ أفاد رئيس لجنة العلاقات الخارجية النيابية شيركو محمد، في مؤتمر صحفي عقده في مجلس النواب بمشاركة اعضاء اللجنة وممثل الرئيس الفلسطيني، بأن اللجنة استقبلت وفداً ممثلاً عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس برئاسة نبيل شعث والوفد المرافق له.

وبين ان "الاجتماع كان ايجابيا وناقش القضايا المشتركة، واكدنا على موقف العراق الثابت بالتمسك بالقضية الفلسطينية وتطوير العمل البرلماني المشترك بين مجلس النواب العراقي والفلسطيني والقيام بنشاطات مشتركة".

واضاف ان "العلاقات الخارجية اكدت على موقفها اتجاه القضية الفلسطينية ورفض صفقة القرن"، مبينا ان "نبيل شعث قدم شرحا مفصلا عن صفقة القرن وتمت مناقشة القضايا المهمة وكيفية الحل من خلال الحوار وابعاد المنطقة عن الحرب".

من جانبه قال ممثل الرئيس الفلسطيني نبيل شعث، ان "وجودنا في مجلس النواب دليل على عودة الديمقراطية الى العراق ودعم واضح من كافة مكوناته".

واوضح ان "لجنة العلاقات الخارجية اعلنت دعمها الواضح للقضية الفلسطينية والوقوف الى جانبه ورفضها لصفقة القرن وهي محاولة امريكية لانهاء فلسطين"، لافتا الى ان "اسرائيل تريد انهاء الوجود الفلسطيني في المنطقة العربية وتحاول رشوة الشعب الفلسطيني بعد كل هذا الصمود، وهو لايقبل بكل اموال العالم ثمنا للقدس والاستقلالية".

وستضافت لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي اليوم الاربعاء، نبيل شعث، مستشار الرئيس الفلسطيني، لبحث "صفقة القرن"، والذي تطرح فيه الولايات المتحدة تسوية القضية الفلسطينية.

وانطلقت امس الثلاثاء في العاصمة البحرينية المنامة ورشة عمل برعاية الولايات المتحدة بشأن التنمية الاقتصادية في الأراضي الفلسطينية، ضمن مبادرة أميركية أوسع لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني، في ظل غياب الجانب الفلسطيني.

ويهدف المؤتمر -الذي ينعقد تحت عنوان "السلام من أجل الازدهار" لمدة يومين- إلى جمع استثمارات بخمسين مليار دولار على مدى عشرة أعوام.