الف مبروك فرحتي وسروري لا يوصفان لنيل مار بشار ورده شهادة الدكتوراه الفخريه Honorary Doctorate Testimony. مع اقتراح لغبطة البطريرك!


المحرر موضوع: الف مبروك فرحتي وسروري لا يوصفان لنيل مار بشار ورده شهادة الدكتوراه الفخريه Honorary Doctorate Testimony. مع اقتراح لغبطة البطريرك!  (زيارة 455 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل خالد عيسى

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 20
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الف مبروك
فرحتي وسروري
 لا يوصفان لنيل مار بشار ورده شهادة الدكتوراه الفخريه
Honorary Doctorate Testimony.
مع
 اقتراح لغبطة البطريرك!
د.خالد عيسى
هولندا

 مؤخرا منح رئيس اساقفة ابرشية اربيل الكلدانيه مار بشار ورده شهادة الدكتوراه الفخريه وهي اعلى شهاده تقديريه مرموقه واكاديميه تمنح من جامعه مرموقه وخصيصا للذوات الذين  قدموا ارقى الخدمات للمجتمع العالمي وللمعرفه. وقد عمل مار بشار وفي احلك الظروف بسبب الهجمات  الداعشيه الوحشيه الارهابيه في شمال العراق.وما تبعها  من تحديات في خدمة اللاجئين في النواحي التعليميه والنفسيه والاجتماعيه والصحيه التي تكفل بها الورده ونفذها بكل صبر واخلاص وصدق واناة يحسد عليها لايمانه باحقية هؤلاء الناس المظلومين ليس في العراق  فحسب وانما في كافة بقاع المسكونه.
كل ذهب واموال العالم  ان تقدم كهديه لشخص ما قام بعمل متميز له مردود ايجابي ايماني واجتماعي كبير لا تضاهي او تعادل قيمة هذه الجائزه العظيمه لان كل الاموال والذهب تذهب وتختفي يوما ما وتقل اقيامها الا هذه الشهاده فهي ازليه لانها مختومه باسم صاحبها.لم تذهب جهود او تنسى تحديات مار بشار ادراج الريح وانما حققت ما كان يريده ويصبو اليه تلك الجهود والالام وازت منحه هذا التقدير المتميز والرائع.
الشهادات العلميه لا تمنح جزافا كهدايا اوعطايا وانما تاتي كاستحقاق واجب بعد كل جهد وتعب وايمان باهمية وضىرورة العمل المبرمج الذي يؤدي.الحصول على الشهادات الاكاديميه والعلميه والفخريه التي تاتي بعد اكمال متطلبات البحث العلمي او العمل المبرمج له حلاوه ونصر ابدي لا تختفي حلاوته من داخل الجسم والعقل لانها بداية للعمل والكفاح البحثي والعملي المستقبلي وليست نهايته. فالرقي والتكريم والسمو هو ات مع العمل المتميز .
كنت متابع وعن بعد من خلال ما ينشر ويذاع عن نشاط وفعالية وديناميكية مار بشار وعمله الفذ وبصماته الذكيه التي لا تنسى في الكنيسه المباركه ومع الناس وفي المجتمع, وكنت ايضا متيقن بان هناك هدف سام في عقله وقلبه ات له سيحققه هذا الورده ويكرم عليه ويكون نموذج للاخرين من اقرانه. وها قد حقق ما اراده الدكتور بشار بكل فخر واعتزاز وكفاءه.
انه كتله متحركه من الطاقه والموهبه والايمان ويمتلك احلام عليا حقق قسم منها الان واكيد سنعرف التالي . طلاقته باللغه الانكليزيه يحسد عليها وكفائته الصحفيه والكلاميه جذابه.انه بالواقع نقول ان المثابره للرقي وللنمو يحقق كل الاهداف الساميه والصعبه.
انه مثل بطريركه من اصحاب العقول النيره وليس من اصحاب الكروش وكلاهما يحمل الدرجه العلميه والروحيه القدوه.
ختاما ابارك للجامعه الكاثوليكيه في استراليا بقرارها الصائب بتكريم ومنح مار بشار ورده رئيس اساقفة اربيل للكلدان الكاثوليك درجة الدكتوراه الفخريه لجهوده الرائعه لخدمة الكنيسه المباركه والمجتمع الانساني حول العالم

-------------------------------------------------------------------------------------------
 
اقتراح لغبظة البطريرك المبارك 
                   

*لطفا الايعاز لكل رجال الدين الكلدان حول العالم بان يقدم كل منهم بحثا معرفيا اوروحيا واحدا سنويا. وفي اي المواضيع التي يختارها هو. ويقيم كل بحث على حده ويكرم صاحبها.
 بالطريقه التي يقررها غبطته او من قبل لجنه تنشا لهذا الغرض.
 هنا اقول انه اساسا لا حدود للمعرفه اليوم ومن خلال النمو المعرفي لرجال ديننا الميامين تتعمق وبالتالي تنمو وتزداد معرفة عوائلنا وشبابنا
*المبادره باصدار مجلة الكترونيه تضم كل المقالات والدراسات وبحوث اباء الكلدان حول العالم والمقبوله بعد تحكيم اللجنه الخاصه لها وترتيب مجله باسم انتم تختارونه ونشرها الكترونيا مره كل سنه.
اتطلع واتابع عن كثب الاخبار الساره القادمه
ومستعد للمشاركه وتبادل الاراء.
اسمع منكم
مع الاعتزاز