مقترح للسينودس حول الواجب المطلوب من الرعية أو ما يسمونهم بالعلمانين


المحرر موضوع: مقترح للسينودس حول الواجب المطلوب من الرعية أو ما يسمونهم بالعلمانين  (زيارة 567 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2407
    • مشاهدة الملف الشخصي
سأكتب بشكل مختصر جدا لان ما سأكتبه يتم اعتباره بديهية عند كل شعوب العالم.

وبما أن الكثيرين كتبوا عن دور ما سموهم بالعلمانين باشارتهم إلى الرعية بدون أن يقدم أحد أية مقترحات، فإنني سادخل فورا في تقديم مقترحات حقيقية :

1- أن يطلب السينودس من الرعية أو من العلمانين وبالاخص الموجودين في الخارج بأن يخرجوا في احتجاجات دورية مستمرة لا تتوقف أمام المؤسسات الحكومية الغربية من أجل المطالبة بحقوق أبناء شعبنا، وبأن يكونوا دائما في تضامن وتعاضد مع أبناء شعبنا في الداخل. إذ بدون أية حقوق لأبناء شعبنا في داخل العراق لن يكون هناك أي مستقبل لكنائسنا، ولن يكون هناك أي مستقبل لخصوصيتنا وهويتنا.

2- أن يطلب السينودس من الكنيسة الكاثوليكية في الغرب بأن تظهر تضامنها بشكل واضح وبأن يطلب الفاتيكان من مسيحي العالم بأن يخرجوا أيضا في احتجاجات من أجل حقوقنا، وليس فقط بأن يبيع البابا سيارته، لان ذلك اذا كان حل فإنني كنت ساكون  اول من يبيع سيارته.

3- أن يقوم السينودس باشراك كل فرد من أفراد أبناء شعبنا في المواضيع التي لا تخص اللاهوت مثل المواضيع السياسية، وذلك بطرح استفتاء حول عدة نقاط مثل الحماية الدولية وتشكيل إقليم خاص لنا. الاستفتاء ومشاركة كل شخص يعيش في تلك المنطقة مهم جدا، لان هؤلاء الذين يعيشون تلك المنطقة هم من يتحملون المسؤولية لأنهم من سيتحملون النتائج. ففي الحياة في عصرنا هذا لم يعد أحد يتحدث عن من يقدم المشورة الافضل وإنما عن من سيتحمل المسؤولية، مسؤولية قرار معين.


انا لا شك عندي بأن نقاطي أعلاه تملك قلب الحقيقة، بل الحقيقة كلها في مطلقها، ولكني أشك أن يستوعبها جماعة السينودس لكونها تتطلب وعي ، وإذا طلبها السينودس كافتراض فإن كل العلمانين الذين كتبوا عن المشاركة والواجب سيتهربون فورا .




غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1232
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ lucian
سلام ومودة
أنا مع المقترح الاول ولكن بعد أن يتم تحديد حقوق شعبنا في الداخل بدقة.
ألمظاهرات الناجحة هي التي تخرج بعفوية ولا تحتاج دعوة الفاتيكان وتذكيره. لو حقاً يملك الشعب المسيحي مشاعر فعلية وحقيقية وليست إعلامية كلامية, لأربك العالم بصرخته, كما أربك الآخرون العالم بسبب رسوم كاريكاتيرية.
لا أعتقد بأن القيادة الدينية ستدعو إلى أي استفتاء حول قضية لا تؤيدها بل تعارضها كالحماية الدولية أو تشكيل إقليم مسيحي حيث موقفها معروف ومعلن حول القضيتين. كما ان القيادة الدينية تعلن ما تعتقده دون الإهتمام بمشاعر أفراد الرعية وردود فعلهم, كما حصل في موقفها من الهجرة, ومن الفصائل المسيحية المسلحة مثلاً.
إقترحت للسينودس مقترحين بغية دراستهما, والأمر متروك له. ألمقترح الاول حول تسرب أبناء الرعية إلى الكنائس غير الكاثوليكية, والآخر حول عزوف الشباب وخاصة في المهجر عن الذهاب إلى الكنيسة.
من يكتب إلى أية مؤسسة غربية عن أي أمر, حتماً سيأتيه الجواب الشافي. أما حينما يكتب إلى المؤسسات المختلفة في عالمنا الشرقي عموماً والعراقي خصوصاً, فلينتظر رحمة رب العباد...لا حمداً ولا شكورا, بل ربما خلف الكواليس: من هذا لكي يعلمنا ووووو؟؟؟  ذلك حصيلة التباين الثقافي بدون شك.
تحياتي




متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4362
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي لوسيان
شلاما
اذا اقدمت اية كنيسة من كناءس شعبنا على القيام بتلك الاقتراحات او واحدة منها فان ذلك حتما سيكون صوتا صارخا في الساحة السياسية العالمية ونامل لن يحدث ذلك يوما ما
واسمح لي بان اعقب على رابي صباح قيا ،،حول مسالة تقديم الاقتراحات في عالمنا الشرقي للجهات المسوءولة والتي  تلاقي الاهمال او الاستخفاف  بصاحبها ،،حيث تعتقد بعض الجهات المسوءولة  بان تلك الاقتراحات تعني عداوة لها وهذا ما يدفع البعض من الاتباع الى عدم تقديم اي مقترحات خوفا من اعتبارهم اعداء للمسوءولين
تقبلوا تحياتي