الديمقراطي الكردستاني: ما يجري في سهل نينوى هو تمرد على سلطة الدولة والحشد الشعبي لايحترم عبدالمهدي


المحرر موضوع: الديمقراطي الكردستاني: ما يجري في سهل نينوى هو تمرد على سلطة الدولة والحشد الشعبي لايحترم عبدالمهدي  (زيارة 490 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو فعال جدا
  • *
  • مشاركة: 844
    • مشاهدة الملف الشخصي



بغداد- موازين نيوز

أكد الحزب الديمقراطي الكردستاني، الاثنين، ان ما يجري في سهل نينوى حاليا هو تمرد على سلطة الدولة من قبل لواء 30 في الحشد الشعبي.
وقال عضو الحزب سعيد مموزيني في حديث لـ/موازين نيوز/ ان"مايجري الان في سهل نينوى هو تمرد على سلطة الدولة من قبل لواء 30 وآمره وعد القدو والنائب الشبكي قصي عباس وهنالك اعتداء على سيارات الجيش والشرطة".
واضاف، ان"اهالي الموصل يستغيثون بسبب تعطيل مصالحهم نتيجة اغلاق الطرق الرابطة بين الموصل واقليم كردستان وتكدس مئات الشاحنات التي تحمل البضائع وعدم استطاعتها الدخول الى الموصل بسبب غلق الطريق من قبل لواء 30".
وأشار الى، انه"اذا استمر الوضع الحالي وهذا التمرد فأن الوضع في المحافظة قد ينجر الى ما لايحمد عقباه".انتهى29/ح

أربيل/ شبكة أخبار العراق- قال عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني، عماد باجلان، الإثنين، 05 آب، 2019، أن اللواء 30 بالحشد الشعبي تمرد على الدولة مخلفا فوضى في الموصل وصلاح الدين.وقال باجلان، في بيان ، إن “أعمال الشغب، التي حدثت في سهل نينوى، وغلق الطرق من قبل اللواء 30 بالحشد الشعبي، بأوامر مباشر من آمره وعد قدو، أدت لفوضى كبيرة، في الموصل وصلاح الدين”.ورأى أن “التمرد الذي قام به اللواء 30، وإجبار الشبك على المشاركة به، سيتحول الى امتحان حقيقي، لسيادة الدولة والقانون”.وأضاف أن “مسألة تخوين الجيش والشرطة، أمر لا يمكن أن تسكت الدولة عنه”، مؤكدا “وجود مصالح لبعض الاشخاص، من سيطرة الحشد على الحركة التجارية، بين سهل نينوى والمدن البقية”.قبيل ذلك أفاد مصدر امني، الإثنين، 05 آب، 2019، بأن متظاهرين رافضين لسحب اللواء 30، أقدموا على رشق سيارات الجيش بالحجارة واجبروها على الانسحاب.وقال المصدر ، إن “المتظاهرين الرافضين لسحب اللواء 30، من سهل نينوى، رشقوا 6 سيارات تابعة للجيش، بالحجارة، ما اسفر عن تكسر زجاجها”، مشيرا الى ان القوة “كانت تعتزم التفاوض مع المتظاهرين”.وأاضاف، أن “قطع طريق الموصل – اربيل، منع مئات السيارات من المرور”.ونظم في وقت سابق من اليوم، عدد من أبناء سهل نينوى، اعتصاما مفتوحا احتجاجاً على قرار رئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي بسحب اللواء 30 من المحاور كافة.وفي وقت سابق، أمر رئيس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، عادل عبد المهدي، بانسحاب جميع عناصر اللواء 30 من نقاط التفتيش كافة، في سهل نينوى.وقال مصدر مطلع لـ (بغداد اليوم)، ان “عبد المهدي أمر بانسحاب جميع عناصر اللواء 30 في الحشد الشعبي من نقاط التفتيش كافة، في سهل نينوى، وان لا يكون لهم أي تواجد حتى الساعة الثامنة من صباح ، الاثنين 5 اب 2019”.