الجالية الآشورية الأسترالية تحتفي بيون الشهيد الاشوري في فيكتوريا


المحرر موضوع: الجالية الآشورية الأسترالية تحتفي بيون الشهيد الاشوري في فيكتوريا  (زيارة 471 مرات)

0 الأعضاء و 2 ضيوف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Bronya

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 5
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
في يوم الأحد 4 أغسطس 2019 ، احتفلت الجالية الآشورية الأسترالية في فيكتوريا بعيد الشهداء الآشوريين في أمسية ناجحة استذكارا بتضحيات الآشوريين وبجرائم  الابادة الجماعية والاضطهاد على مر التاريخ.

 بدأت الأمسية في كنيسة القديس عبديشوع في (كولارو) تحت رعاية الاسقف مار بنيامين إيليا ، أسقف كنيسة المشرق الأشورية ، أبرشية فيكتوريا ونيوزيلندا ورجال الدين  والذين قادوا صلاة العشاء في ذكرى الشهداء المقدسين.  بقيادة جوقة الكنيسة وأشبال مدرسة الأطفال لتعليم اللغة  في مدرسة مار كوركيس الآشورية  ، ترجل نيافة  الأسقف ورجال الدين وأكثر من 350 من ابناء الجالية  سيرا على الأقدام وحاملين الشموع في مسيرة جليلة إلى صالة الموناليزا لبدء الاحتفال

 بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني الأسترالي والآشوري بقيادة جوقة كنيسة المشرق الاشورية وتلاها دقيقة صمت تكريما للشهداء.  ألقى السيد شموئيل ميخائيل بصفته ممثلاً للجنة التنظيمية كلمة أمام الحضور حول أهمية هذا اليوم والترحيب بجميع الحاضرين.

 تم تنظيم هذا الحدث بروح قوية من التعاون والأخوة من قبل المؤسسة الآشورية الأسترالية للفنون والآداب ، وجمعية بيث نهرين آلاشورية ، و موريلاند يونايتد ، (اتحاد مورلاند الرياضي ) وموسسة فيكتوريا الاشورية  (VAC Inc.).

 المتحدثين في هذه الأمسية كانوا كما يلي :

 - السيد بيتر خليل عضو البرلمان الاتحادي الأسترالي
 - السيد كوستانتين كاليمنيو ، الذي يمثل الجالية اليونانية في فيكتوريا
 السيد هرمز شاهين ، نائب الأمين العام للاتحاد الآشوري  العالمي
 - السيد ديفيد ديفيد ، رئيس الاتحاد الجمعيات الاشورية الأسترالية الفيدريشين .

 كما قدمت جوقة الكنيسة الشرقية الآشورية في فيكتوريا ترتيلتين وطنيتين بروح وطنية  وبتقدير عال من قبل جميع الحاضرين.

 كان هناك قصيدتان  ألقيت من قبل الانسة  نينوي إسحاق والانسة نينورتا سارمو من مدرسة مار كوركيس الآشورية لتعليم اللغة  اللتين تحدثتا عن الأهمية المستمرة لتعليم اللغة الآشورية.

 المتحدث الرئيسية في الأمسية هي الدكتورة أناهيت خسرويفا ، باحثة أولى في الأكاديمية الوطنية للعلوم بجمهورية أرمينيا التي قدمت عرضًا أكاديميًا ممتازًا عن تاريخ الإبادة الجماعية الآشورية المستمدة من عملها الأكاديمي وخبرتها الواسعة.  كانت هذه الزيارة الثالثة للدكتور خسروفا إلى ملبورن ، وقد رحب بها المجتمع بأكمله بحماس.

  اختتم الاحتفال التأبيني  بخطاب ملهم من نيافة مار بنيامين إيليا الذي شكر القائمين على تنظيم هذا الحقل ومشاركة جميع الحاضرين.  ومضى نيافته في تقديم توجيهات قيمة حول أهمية الحفاظ على اللغة والثقافة والتقاليد الآشورية في وجه الاضطهاد المستمر.
 حضر الحفل العديد من ممثلي المنظمات السياسية والثقافية والاجتماعية بما في ذلك رئيس وأعضاء الرابطة الكلدانية  في فيكتوريا برئاسة السيد يوحنا بيداويد، ورئيس وأعضاء الاتحاد الكلداني الأسترالي برئاسة السيد ناصر صادق عجمايا  ورئيس وأعضاء ابناء  النهرين برئاسة السيد بدران امرايا ، ورئيس وأعضاء النادي الأسترالي الاشوري  للتطوير الاجتماعي السيد شمشون همّه إلى جانب العديد من الممثلين الآخرين من الجمعيات اليونانية والأرمنية والضيوف الكرام.

 المجد والخلود لشهداء الأمة الآشورية المباركة.