كتابة گرشونية فوق باب كنيسة الطاهرة العتيقة ل السريان الكاثوليك بمنطقة القلعة ( الميدان ) في الموصل العتيقة


المحرر موضوع: كتابة گرشونية فوق باب كنيسة الطاهرة العتيقة ل السريان الكاثوليك بمنطقة القلعة ( الميدان ) في الموصل العتيقة  (زيارة 1051 مرات)

0 الأعضاء و 4 ضيوف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ابو افرام

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 40
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي


كتب الدكتور عامر عبدالله الجميلي / رئيس قسم الاثار في جامعة الموصل في صفحته علئ الفايس بوك ما يلي :-

عامر عبدالله الجميلي
July 26 at 3:09 AM

كتابة گرشونية فوق باب كنيسة الطاهرة العتيقة ، وسميت بالعتيقة تمييزاً لها عن كنيسة أخرى بالإسم عينه بنيت بجوارها وهي من كنائس السريان الكاثوليك ، وتقع في محلة حوش البيعة ( حوش الخان ) في أروقة سوق الشعارين بمنطقة القلعة ( الميدان ) في الموصل العتيقة ، ونص النقش والكتابة هو :
" في سنة ألف وسبعمائة وأربع وأربعين مسيحية . تجددت بيعة مارت مريم الطوباوية . في عناية خواجا عيسى وأيضا القسوس والشمامسة والعاميّة . الرب يعطيهم أجراً ثمين بملكوت السماوية " .
والكتابة الگرشونية ، بالسريانية: ܓܪܫܘܢܝ گرشوني garshoony هي الكتابة بلغة عربية فصحى لكن بالحروف السريانية ، اشتهرت في القرن السابع بعد الميلاد في كتابة المخطوطات العربية حين كان الخط العربي غير منتشر على نطاق واسع. بالرغم من كون أغلب المخطوطات الكرشوني بالعربية غير أن هناك كذلك كتابات كرشونية بالتركية والمالايامية والفارسية والصُغدية. تطور مصطلح كرشوني حاليا بحيث أصبح يطلق كذلك على الكتابة السريانية بحروف عربية ولاتينية.
#آثارنا_ومقدساتنا_وسط_الركام_والدمار

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=2337186903035355&set=pcb.2337187333035312&type=3&theater






غير متصل خوشو خليل

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 33
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
في كل العراق من الشمال الى الجنوب كتابات سريانية
والعراق خرائطه واسمه في كل كتب السريان شرقيين وغربيين هو بيت الآراميين



غير متصل ابو افرام

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 40
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
اعزائي القراء المحترمون ،

بهذه المناسبة نذكركم  بما يلي :

{اولا}  الدكتور فيليب حتي في ص 183 من كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين | الجزء الاْول " : """  و اخذ " عرب الشمال " ابجديتهم التي كتب بها " القران " من " الارامية "  التي استعملها الانباط. """

{ثانيا}  الدكتور روجيه شكيب الخوري في كتابه " الآراميّون : قوميّة ولغة " :

اليوم ، ف ان " اللغة السريانية " هي الارامية التي تطورت ... ، و تشكل الارث القومي بكل ابعاده ، لدرجة ان الكلمتين : ارامي و سرياني تعنيان الاْمر نفسه.

و للسريانية الفصحئ ، قواعد { و منها ... }




غير متصل ابو افرام

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 40
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
[
الاستاذ خوشو خليل المحترم ،
                                                                                                   
                                                                                         
 نعم , كلنا " اراميون سريان " و تراثنا كله " ارامي سرياني " و الكنيسة هي " ارامية سريانية " و تاريخها يبداْ كما كتبه البير ابونا في كتابه " تاريخ الكنيسة السريانية الشرقية " منذ التاْسيس في انطاكيا ، و الكنائس الاخرئ هي كنائس حديثة ... و لغتنا هي " ارامية سريانية " و معترف بها عالميا , كما يتم تدريسها في جامعات عالمية عديدة ، و هي " لغة رسمية " في العراق الئ جانب العربية و الكردية ، و ان كل الموْسسات الرسمية ايضا هي " ارامية سربانبة " و كما يلي :
~ يتم تدريسها في قسم اللغة السريانية في كلية اللغات في جامعة بغداد.
~ لها هيئة تسمئ " هيئة اللغة السريانية " في " المجمع العلمي العراقي."
~ لها مديرية ب اسم " مديرية الدراسة السريانية العامة " في بغداد و مديرية للتعليم السرياني في اربيل و مديرية عامة للثقافة و الفنون السريانية في اربيل و كذلك اتحاد للاْدباء و الكتاب السريان الذي هو جزء من الاتحاد العام للاْدباء و الكتاب في العراق.
~ يتم التدريس باللغة السريانية في المدارس التي اغلبها مسيحيون.
~ و افتتح موْخرا قسم للغة السريانية في جامعة صلاح الدين ايضا.
~ نشرت وزارة ألتربية معجماً باللغات ألثلاث ألإنكليزية وألعربية وألسريانية بعنوان منارة ألطالب ليستعمل في ألمدارس ألسريانية.

 · Reply · 1m/size]



متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4363
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شلاما
معلومات مهمة للدكتور امير الحراق
نقش حجري ١٧٣٩م يسمي دير مار بهنام بالدير الاشوري

كشف البروفيسور امير حراق  ،استاذ اللغة السريانية في جامعة تورنتو ، في محاضرة له May2019 ،عن نقش على الحجر باللغة السريانية ، على لسان مطران الكنيسة الارثوذكسية السريانية في سنة ١٧٣٩ ، سمى دير مار بهنام ( الدير الاشوري لمار بهنام  المجيد ،في قرية خوديدا  ) الرابط اسفل المقال
ومن اجل الاستفادة من معلومات اكاديمية حول لغتنا نقتبس الفقرات التالية من مقال له بعنوان اللغة الارامية ولهجتها السريانية ،
http://bakhdida.ca/AmirHarrak/HarrakAL.pdf



اولا : عن المرة الاولى لذكر اسم الاراميين
(نجد أول ذكر للآراميين في كتابة مسمارية للملك الآشوري تكلاثبلصر الأول الذي واجه هؤلاء البدو الرحل في عقر الأرض الآشورية ويبيّن في الكتابات الملكية كيف حاربهم في تدمر وعانات (عانة في العراق) ورافيقو في بابل وكيف واجههم في جبل بُشري)

ثانيا : اللهجات الارامية

(للآراميين لهجات عديدة يمكن تقسيمها الى ثلاثة أنواع :
اللهجة القديمة ) 1000 ـ 500 ق.م ( اللهجة الدولية ) 500 ـ 100 ق.م ( اللهجة المتأخرة ) 100 ـ 700 م (
تتمّيز هذه اللهجات بمدى تأثير اللغات الأخرى عليها وعلى تط ّور قواعدها وطرق الكتابة بها، )
أ
ثالثا : تاثير الادب الاشوري على الارامية
(تشمل الكتابات الأخرى أسماء ملكية ونصوص قصيرة لملوك آراميين وآتابات نذور وقبور. أطول نص هو الميثاق أو العهد بين برآئيا وملك آشور. ُتظهر آ  ُّل هذه النصوص التأثير الكبير الذي فرضه الأدب الآشوري على الارامية فالعديد من العبارات الرسمية هي آشورية والأهم من ذلك، تبّنى الآرامي آل الأساليب الكتابية الآشورية ولو أن هناك بعض الكلمات الآرامية التي دخلت الآشورية وأصبحت ضمنا منها وأخص بالذآر آلمة ايكرتا وهي "رسالة" رسمية آالتي س ّماها الآشوريون igartu ša šulmi أي رسالة دبلوماسية لإرساء السلام بين دولتين. أما الكلمات الآشورية التي استعارتها الآرامية معظمها مصطلحات آشورية تخص البناء
والعمارة والعديد من العناوين الادارية والتي تبناها أيضا الاخمينيون الايرانيون بعد أن أصبحت الارامية لغة دولية )

رابعا : الاسماء التي اطلقت على الارامية

(الاشورية تستخدم النصوص الأغريقية )هيرودتس، زينفون، ثيميستوآليس( عبارة "أسيريا آرمّتا"
‏Assyria grammata أي الكتابة الآشورية، وذلك عندما يشيرون الى الكتابة )وبدون شك اللغة( الآرامية. أعطى الأغريق هذه التسمية الأغريقية بعد زوال الدولة الآشورية بكثير ولكنهم قلما نسوا بأن هذه الدولة العظمى قد تكلمت الآرامية واستخدمت آتابتها الأبجدية.
يعتقد الباحثون بأن الأغريق هم أول من أطلق التسمية الآشورية على الآرامية ولكن
البحوث الحديثة أ ّآدت بأن هذه التسمية ظهرت أولا في مصر في القرن السادس ق.م. وذلك في النصوص المصرية الديموطيقية )الشعبية( المتأخرة. فاحدى التواريخ المكتوبة بهذه اللغة إستخدمت عبارة sh ’Iš(w)r "آتابة آشور" عندما تكلمت عن خط ولغة إحدى المجلدات التي احتوت على الشريعة المصرية التي أمر داريوس الأول بتدبيجها. بالحقيقة ُتشير آلمة )إشر( الديموطيقية الى آشور وسوريا معا، ذلك لأن المصريين القدامى في القرن السادس لم ينسوا بع ُد الدولة الاشورية التى تلاشت قرنا قبل ذلك. أما التلمود اليهودي فيطلق على الكتابة المربعة العبرية )وهي آرامية( والتي حّلت محل الكتابة العبرية القديمة عبارة " ْآَت ْب أشوري". لقد استعار التلمود هذه التسمية من اليونانية
في زمن متأخر.
الكلدانـية سميت الدولة البابلية المتأخرة بالكلدانية نسبة الى قبيلة آلدو البابلية التي حكمت تلك الدولة
حتى زوالها على ايدي الفرس الاخمينيين. ليس غريبا أن تس ّمى دولة باسم قبيلة نافذة، فمثلا "ألمانيا" هو اسم احدى القبائل الجرمانية "ألمند" ح ّل محل الأسم الجغرافي ـ الإثني جرمانيا. تكّلمت الدولة البابلية ـ الكلدانية اللغة الآرامية ولو أنها استم ّرت باستخدام اللغة البابلية ـ الأآدية في مجال الدين)

وعن السريانية نقرا الاتي :(

( متشتق هذه الكلمة من أسم سوريا الأرض التي تكّلمت الآرامية منذ العصر الآشوري والتي
من صحرائها قرب نهر الفرات المتوسط أتى الآراميون الرحل. قلنا أن الأغريق س ّموا الخط الآرامي "أسيريا آرمّتا" أي الخط الآشوري وقد استعاروا هذه التسمية من اللغة المصرية المتأخرة. لكن آثيرا ما آتبت بعض النصوص الأغريقية هذه التسمية "سيريا آرمّتا"syria grammata، اي اسقطت الحرف الأول من أسيريا، م ّما يعني أن صيغتي "أ ّسيريا" و "سيريا" متجانستان ومتبادلتان. وفعلا يعتقد العديد من العلماء ومنذ زمن طويل بأن "سيريا" )سوريا( هي مختصر "أ ّسيريا" )آشور( واعتقادهم هذا منطقي وهناك حالات متشابهة حيث تسقط الألف في بداية الكلمات خاصة في الأسماء. الخلط بين آلمتي آشور وسوريا منطقي أيضا لأن الآشوريين ومنذ العصر الوسيط )1000 ـ 1400 ق. م( اعتبروا شمال سوريا جزءا لا يتجزأ من أرض آشور واستم ّر هذا الانطباع عندهم منذ الألف الأول حتى زوال دولتهم. لذا فتسمية الآرامية بالسريا )نية( متأتية ليس من المصري المتأخر بل من
المصادر الأغريقية حيث تراوحت تسميتا أ ّسيريا وسيريا آما ذآرنا. تشتق آلمة "سرياني" من سوريايا / سوريويو حيث الياء الاخيرة هي النسبة. يعني هذا أن
أصل الكلمة هو في الأسم الجغرافي "سوريا”أي سيريا بالأغريقي. تقلصت آلمة سوريايا / سوريويو الى سورايا وتوسع معنى هذه الصيغة الجديدة لتشير الى جميع الناطقين بالارامية. )

م
خامسا :
اللغة السريانية منذ القرن الاول للميلاد
(. لمعت اللهجة السريانية منذ القرن الأول للميلاد
وحتى القرن السابع عندما زاحمتها اللغة العربية. أعطت

أشعار مار أفرام وآتابات أفراهاط وقصائد مار نرساي
ومار يعقوب السروجي وغيرهم من الكّتاب والمؤلفين
والشعراء اللامعين دفعا ورونقا للغة الآرامية لا يمكن
مقارنتها مع آل الكتابات التي ُأنتجت بهذه اللغة منذ ظهورها وحتى زمن المسيح على الأرض


غير متصل ابو افرام

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 40
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
اعزائي القراء المحترمون


الاراميون في الوثائق المصرية كما اورد ذلك الدكتور علي ابو عساف في ص 17 و 18 من كتابه * الاراميون تاريخا و لغة و فنا * و كالاتي :
في ص 17 : * ان الوثائق المصرية , التي تعود الئ عصر {{ امنوفس }} الثالث { 1403 ~ 1364 ق.م. } , تفيد ان الاراميين كانوا ايضا في بلاد الشام , كما ورد في القوائم التي اكتشفت عام 1964 في معبد الاموات العائد لهذا الفرعون. هنا وردت اول اشارة اليهم في الوثائق المصرية علئ النحو التالي {{ الاراميون او بلاد الاراميين }}.
في ص 18 : * و هناك وثيقة مصرية اخرئ , تشير الئ تحضر الاراميين , و سيادتهم علئ غيرهم. اذ ذكر في احد سجلات الحدود المصرية , ان {{ مرنبتح }} { 1223 ~ 1205 ق.م. } فرعون مصر , كان له معسكرا او معتقلا في * بلاد ارام *. .. و الخلاصة هي ان * الاراميين * كانوا موجودين في بلاد الشام منذ القرن الخامس عشر ق.م.



غير متصل ابو افرام

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 40
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي


اعزائي القراء المحترمون


لا يوجد شئ اسمه اشوري بعد قيام الاراميون بالتنسيق مع الميديون بتدمير اشور و ابادة اشورييها كما مثبت تاريخيا ، و قد ناقش الاراميون السريان ذلك في هذا الموقع ما فيه الكفاية و فق المصادر و المراجع التي اوردت في تلك المناقشات. و بات العراق اراميا سريانيا وفق ذلك و حسم هذا الاْمرهكذا.

و كما بينا اعلاه نبقئ كلنا " اراميون سريان " و تراثنا كله " ارامي سرياني " و الكنيسة هي " ارامية سريانية " و تاريخها يبداْ كما كتبه البير ابونا في كتابه " تاريخ الكنيسة السريانية الشرقية " منذ التاْسيس في انطاكيا ، و الكنائس الاخرئ هي كنائس حديثة و لغتنا هي " ارامية سريانية " و معترف بها عالميا , كما يتم تدريسها في جامعات عالمية عديدة كما في داخل العراق ، و هي " لغة رسمية " في العراق الئ جانب العربية و الكردية ، و ان كل الموْسسات الرسمية ايضا هي " ارامية سريانية " و لا لغة اخرئ غيرها كما لا موْسسات رسمية اخرئ غيرها كذلك.

ملاحظة :

~~~~

1 ~ لم يكن للاشوريين المنقرضين اْي دور في ميلاد الحضارة , و كل ما تعلموه كان من البابليين بدءا من بناء المدن.

2 ~ نكرر ما اوردناه اعلاه بصدد اللغة السريانة التالي :

الدكتور روجيه شكيب الخوري في كتابه " الآراميّون : قوميّة ولغة " :

اليوم ، ف ان " اللغة السريانية " هي الارامية التي تطورت ... ، و تشكل الارث القومي بكل ابعاده ، لدرجة ان الكلمتين : ارامي و سرياني تعنيان الاْمر نفسه.

و للسريانية الفصحئ ، قواعد { و منها ... }