على الحكومة تحمل مسؤولياتها في حماية الصحفيين من التهم التحريضية


المحرر موضوع: على الحكومة تحمل مسؤولياتها في حماية الصحفيين من التهم التحريضية  (زيارة 143 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مــراقـــــــــب

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 5952
    • مشاهدة الملف الشخصي
 
على الحكومة تحمل مسؤولياتها في حماية الصحفيين من التهم التحريضية
بغداد
تدين النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، الاتهامات التحريضية التي أطلقتها صفحات بأسماء مستعارة على مواقع التواصل الاجتماعي، ضد مجموعة من الصحفيين والاعلاميين والمدونين، من بينهم عضو مجلس النقابة الزميلة جمانة ممتاز.
ووثقت وحدة رصد النقابة الوطنية للصحفيين منشورات بثتها صفحات بأسماء مستعارة في مواقع التواصل الاجتماعي تدعي انتماءها الى فصائل "الحشد الشعبي"، تشير الى ان مجموعة من الاعلاميين والصحفيين والمدونين، "عملوا وما زالوا يعملون لصالح الجيش الالكتروني لمعهد صحافة الحرب والسلام من أجل التطبيع مع إسرائيل".
وقالت عضو مجلس النقابة الوطنية للصحفيين الزميلة جمانة ممتاز، ان "الخطاب الوطني لا يعجب البعض، لذا فالاستهداف الرخيص هو الحل للخلاص من صوت هذا الخطاب"، مبينة ان "هذه الاستهدافات ما هي إلا انعكاس لحال المأجروين ورعاة الاجندات الخارجية".
فيما طالب الصحفي والمدون علي وجيه من خلال صفحته الشخصية على موقع "فيسبوك"، قيادات هيئة الحشد الشعبي، "ببيان موقفها من هكذا صفحات، وتبنّي هذه الهجمات، أو إدانتها لأنها تعرّض حياة عدد من الإعلاميين للخطر".
واكد ان هذه الاتهامات ما هي إلا تحريض على دمائنا، واتهام لمجموعة من الإعلاميين بتهم سخيفة وفارغة كــ "التطبيع مع اسرائيل"، و "العمالة".
من جانبه، تساءل الصحفي عمر الشاهر، قائلاً "ماذا لو تعرضت للقتل بسبب هذيانات بعض من يرتبط بمحور المقاومة والممانعة؟ هل ستنتصرون حينها على اميركا واسرائيل؟".
ونوه الشاهر، الى انه "اذا كانت لديكم تصفية حسابات مع هؤلاء فلماذا تورطونا فيها ؟!"، مؤكدا ان " خطابي الاعلامي لن بتغير وسأسمي الاشياء بأسمائها أيا كانت الضرائب".
إن النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، تحمل الحكومة العراقية والأجهزة الأمنية مسؤولية سلامة الصحفيين الذين يواجهون تهماً تحريضية تعرض سلامتهم وسلامة عوائلهم للخطر.
وتدعو النقابة هيئة الاعلام والاتصالات بالكشف عن من يقف وراء تلك الصفحات الممولة التي تنشر التهم التحريضية ضد الصحفيين، في محاولة لزعزعة الاستقرار وبث خطابات طائفية وتحريضية في مواقع التواصل الاجتماعي.
 
 
 
النقابة الوطنية للصحفييين في العراق
3 ايلول 2019
http://www.nuijiraq.org/index.php?option=com_k2&view=item&id=8794:2019-09-03-14-30-58&Itemid=674
 

--
النقابة الوطنية للصحفيين في العراق
للتواصل مع إدارة النقابة عبر الرقمين التاليين:

الإدارة: 07704300067
العلاقات: 07806407871
 
عنوان الموقع الالكتروني للنقابة: http://www.nuijiraq.org/
عنوان صفحة النقابة على فيسبوك: https://ar-ar.facebook.com/nuij98/