المحرر موضوع: دعوه لقيادة الحركه الديمقراطيه الاشوريه ولرفاقها في كيان ابناء النهرين المحترمين  (زيارة 1528 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1610
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

 دعوه لقيادة الحركه الديمقراطيه الاشوريه ولرفاقها في كيان ابناء النهرين المحترمين /شوكت توسا
سواء تحدثنا بالسلب ام بالايجاب عن الحركه( زوعا), فهي تنظيم سياسي تأسس على قاعدة ثقافةالحاجه الى احترام حقوق الانسان ومساواته مع غيره,فتميّزت ولادته بشرعية  جسّدتها تضحيات طليعة رواده وتعززت مكانته بنشاطاته و بيقظة شعور ابناء شعبنا بالشأن القومي ,بالتأكيدلا تكتمل حقيقة الصوره فيما لو اقتصر الكلام على ما هو ايجابي في حين هناك ما يمكن إعتباره سلبي .
هدف المقال لا يتطلب الخوض في تفاصيل السنين, ففي مسيرة كل تنظيم سياسي مواقف تستحق الاشاده مثلما هناك ماهو العكس, وعليه فإن الريبة ليس في المنطق  حين يعتبرالفوضى العراقيه تبريرا ممكنا لبعض اخفاقات الحركه وليس كلها,انما الريبة في استخدام ذات التبرير لتسويف سلبيات لها محرّكات وعوامل من داخل التنظيم  اي هناك علاقه بين مسببات المشكله وبين العلاقات داخل التنظيم .
 مثالنا لما نحن بصدده نجده في ظاهرة انسلاخ وتجميد كوادرالحركه الذي نتج عنه تشكيل كيان ابناء النهرين ,ورغم ان لهذه الممارسه ما يشفعها في مفهوم حرية الرأي,الا ان ضبابية دوافعها وتوقيتات حدوثها خلّفت شرخا كانت نتيجته التفريط بتلاحم الجماهيرعلاوة على تشتيت طاقات نحن بأمس الحاجه الى تكاتفها.
بالنسبة للأخوه في كيان ابناء النهرين المحترمين, هم من النضوج بحيث يمكنني ان احسبهم أول الداركين لما حصده شعبنا من مسعاهم الانقسامي الذي افترضناه تصحيحا سياسيا, لكنني ,معذرة ً لم أجد فيه تحقيق ما يبتغيه المنطق السياسي سوى تسجيل موقف المعارض ,وعليه تبقى العوده مع فرقائهم الى طاولة الحوار  هي التي من شانها أن تسعف الجميع في ترميم مطبات المسار بتغليب المصلحه العامه على النزعات الاخرى احتراما لشعبهم وتحاشيا من زيادة مسببات الترهل الذي تضرب اطنابه مفاصل وجودنا باكمله .
 و لكي لا يُفهم من كلامنا تحميل كيان ابناء النهرين وزر كل ما حصل, فالساده الأعزاء في قيادة الحركه ,مع اعتزازي بصداقتهم وبمؤازرتهم فيما يقدموه لمصلحة شعبنا, فإن الواجب يحتم علي ان اقول بان هناك اسبابا وراء التصدع تنتظراعادة دراستها بتجرد بين الاخوه الفرقاء , تراعى فيها تبعات عدم أعطاء الاهميه الواجب إعطاءها لمناشدات اصحاب الراي بضرورة تقديم المصلحه العامه في معالجة المشاكل التنظيميه للحد من ظاهرة انشقاق وتسرب الكوادرالتي وصل حال البعض فيها الى فرض شرط تغييرالسكرتيرالعام السيد يونادم كنا كشرط من شروط  بقائهم ضمن صفوف الحركه اوضمانا لعودتهم  بعد تشكيل الكيان, هذه النقطه  بالذات هي من الغرابة بحيث تجدر بنا ان نلفت انتباه الاخوه الفرقاء بعد ان أخفقوا ولأكثر من مره في ايجاد حل لها ولمعضلات أخرى .
  إذ كان الاجدر بالفرقاء التدرج في معالجة مسائل اخرى  يمكن من خلالها التوصل الى مدى منطقية إشتراط  تغييرالسكرتيرالعام ومن ثم ايجاد حل تراعى فيه مصلحة شعبنا فهي انبل بكثيرمن التشديد على اشكالية المنصب,لكنهم تعثروا حتى في تحجيم وطأة عنادهم وانعكاساته السلبيه التي برزت تأثيراته على أداء الطرفين وعلى أوضاع شعبنا في اكثر من مجال:كان اولها ضعف الحضور في الساحه  وتسليم مفاتيحها لأمزجة تدخلات رجال الدين في تفاصيل شؤون السياسه, ثانيا التحالف الغير المدروس مع الحزب الوطني الاشوري في قائمة الرافدين الانتخابيه ,اما  موضوع الاسناد القومي المرتجى من المجلس الشعبي, فسنؤجل تناوله الى حين آخر ,ثم ثالثا التلكؤ في متابعة ملفات اعمار البلدات المدمرّه واعادة إسكان اهاليها المشردين  وهكذا ملفات التجاوز على الاراضي والممتلكات في عموم العراق  و رابعا ضعف متابعه ملف إبعاد مناطقنا عن صراعات لا ناقة لشعبنا فيها ولا جمل كما هو حال بلدات سهل نينوى التي اصبحت حلبة صراع مستباحه بين الحشد الشيعي والبيشمركه الكردي , ثم خامسا تسهيل ظاهرة تمادي الاحزاب الشيعيه والكرديه  في اختراق استحقاقاتنا  بصلافه متناهيه,هذا غيض من فيض نتائج  كانت متوقعه وهي بمثابةاشارات انذار كان لابد لناشطينا من التحسب لها والانتباه لحجم المسؤوليه الملقاة على عاتقهم  التي تحتاج لتقوية أدوات المواجهة  وليس العكس .
  لقد مرت سنوات على هذا التصدع والاخوه في كيان ابناء النهرين ما زالوا يفتخرون بنظام الحركه الداخلي  ويعتبرونه نهجا في عملهم , لكنهم لم يستطيعوا  تقويم وضع الحركه الداخلي اثناء وجودهم  داخل الحركه وخارجها ,هنا بودي ان اهمس بأذن اخواننا في الكيان سؤالا يا ترى كم سيشفع الاهتمام بفكرة تاسيس البرلمان الاشوري في ارمينيا مع تمنياتنا للمشروع بالنجاح, بينما ساحة شعبنا الحقيقيه في العراق  تناديكم وهي الميدان الحقيقي  للعمل مع اخوانهم ورفاقهم .
اذن اين هو الخلل؟
 نحن من وجهة نظرنا اشرنا الى البعض من مؤشراته التي تؤكد ان مكامن دوافع التشظي يمينا وشمالا وسبل معالجتها لم تلامس اهمية مصلحة شعبنا المنكوب الذي ما زال ينتظر بلهف مبادرة البحث الجادعن  خياراعادة اللحمه السياسيه  بتجريد الخطاب من تاثيرالدوافع الشخصيه التي شغلت حيزا مقلقا في الخطابات المتبادله.
 في الختام , للساده والإخوه المحترمين في الحركه وكيان ابناء النهرين اقول :
أنتم طليعه سياسيه تدعوكم الاوضاع التي يمر بها شعبنا الى مراجعة المواقف ضميريا ومبدئيا والتفكير جدياً في كيفية اصلاح اوضاع البيت لتواصلوا تحمل المسؤوليه الاخلاقيه الملقاة على عاتقكم تجاه شعبكم الذي احترم نضالكم ولا يود لنضالكم هذا فقدان هيبته ومعانيه, شعبكم يناشدكم بمغادرة كل ما من شأنه ان يجعل النضال حاضنة لتفقيس الانقسامات وحالات الوهن ,الشعب نفسه يدرك كما جنابكم مدرك بانه ليس من شرف يناله الانسان انبل من شرف اتخاذ التنازل شعارا مقدسا إن كان فيه ما يساعد شعبه في تجاوز ازماته, بادروا في هذا الاتجاه, والا فترك الحبل على الغارب ,هو تفريط بالدماءالزكيه ومزيد من الخيبات التي نسمع عنها من خلال تذمر ابناء شعبنا و من تشكياتكم اليوميه المستمره .
الشعب والوطن من وراء القصد



غير متصل جان يلدا خوشابا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1423
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الخال المحترم الاستاذ
شوكت  توسا
تحية
من بعيد أكتب لكم بعد غياب وأقول هنا وباختصار وللطرفين
هذا المقال هو للناضجين  فكرياً وقومياً وللمؤمنين من إخوتي ولمن كانوا يوماً رفاقي
 بأننا خرجنا للدنيا من نفس الرحم
الحوار والتضحية هو السبيل الوحيد للعمل  وبغيره نحن إلى فشل .
أعتذر عن غيابي عنكم ولكن ؟؟؟؟
مقالة بهذا الحجم كان لابد ان أعود وإبداء رأي .
الخير اتمناه لكم
وتحياتي لإخوتي كتاب هذا الموقع الأفاضل   
وتحية خاصة لك خال .
——-
والبقية تاتي
جاني
 

غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4398
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي شوكت  توسا
شلاما
نداء قومي سياسي مطلوب. وواجب الدراسة ووضع خطط لاعادة المياه الى مجراها الطبيعي ،
وفي الوقت نفسه هناك  مشكلة العمر حيث ان الرواد  (منذ العقد السابع من القرن الماضي ) قد اصبحوا كبارا في السن ولا تسمح صحة البعض منهم مزاولة الغمل السياسي كما ان رابي ياقو نفسه اصبح في العقد السابع من عمره ولا اعتقد انه يستطيع مواصلة العمل السياسي لاكثر من الدورة الحالية حيث ان موقف الشعب  من العجاءز   السياسيين  يتغير كليا مهما كانوا رموزا يفتخر بهم في السابق
كما ان المرحلة الحالية والمقبلة  تحتاج الى دماء سياسية شابة واكاديمية في القانون والسياسة  ولذلك على الاحزاب السياسية لشعبنا تطعيم نفسها بذوي الشهادات الاكاديمية في القانون والسياسة ليكون  لهم كلام مسموع بحكم موءهلاتهم القانونية
تقبل تحياتي
و

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1610
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
العزيزالاستاذ  جان خوشابا المحترم
تحيه طيبه
 أشكركم على مشاركتكم المعبره رغم إقتضاب  كلماتها,أما طلّتكم المنيره هذه, فقد أسعدتني كثيرا بعد غياب عن المنبرالحر نتمنى ان لا يطول .
 عزيزي جان , بعيدا عن المجاملات ,ارجو ان لا تبخل على قرائك ,فالمنبر بكتّابه وقرائه يفتقد مشاركاتك لما لها من طعم خاص  .
شكرا لكم
وتقبلوا خالص تحياتي

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1610
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بشينا وبشلاما رابي اخيقار
تحيه طيبه
شكرا لكم اخي العزيز أخيقارعلى اضافاتكم المتعلقه اولا بمسألة إستحقاقات العمر, تلك برأيي  يمكن طبقا لظروف العمل , إحتسابها أحيانا وليس دائما احدى الممارسات  التي يمكن  بواسطتها تحقيق جزء من التغيير,لكني  أؤيد قولكم  بضرورة وأهمية  تطعيم التنظيم السياسي  بدماء شابه مسلحه بالتأهيلات المعرفيه والعلميه المطلوبه  في أداء العمل السياسي.. نعم تلك حاجه ضروريه جدا لابد من إعتمادها من اجل تطوير العمل ومواكبة  متغيرات الحياة.
شكرا لك  رابي
وتقبلوا خالص تحياتي

غير متصل افسر بابكة حنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 262
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
استاذ شوكت توسا المحترم
تحية وتقدير

دعوة صادقة وناضجة من منطلق الحرص العميق على ما تبقى من هذا الكيان  خدمة لمصالح المواطن البسيط في ظل توحش اعمى،ونداء يحذوه الامل من انسان يعي مخاطر التفرق والانقسام على أقلية تصارع البقاء في فناء لا يتسع الا للقوي الجبار ناهيك عن صراع القوميات الذي يعصف بالمنطقة.
دعوة عميقة في مضمونها من انسان خبر الحياة فأدرك ان لا خلاص من التبعية وألضعف والهوان الا بالتكاتف وتوجهاً للم الشمل فكرا وايمانا وكلي أمل ورجاء ان تلقى هذه الدعوة الصادقة اذاناً صاغية.

مع خالص الود والتقدير
اخوكم افسر شير
 

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1610
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
صديقنا العزيز الاستاذ افسر شيـــر  المحترم
تحيه طيب
اشكركم اخي العزيز افسر جزيل الشكر على مشاركتكم , ليس لي ما اضيف سوى تأييد  تأكيدكم على خطورةالجهاله والعناد فمؤداهاالتفرق والانقسام , على اهل البيت المستهدف  ان يتبنواالحوار والتفاهم في حل المشاكل , والا فمصير ذلك البيت التفكك والاندثارلا محال, نعم كلنا أمل بغيرة وثقافة الخيرين ان يعيدوا التفكير برويه من اجل سلامة ومكانة شعبهم.
تقبلوا تحياتي