المحرر موضوع: أسقف سوري: المواطنون يشعرون بالخوف، مسيحيين كانوا أم مسلمين  (زيارة 375 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1102
    • مشاهدة الملف الشخصي


عنكاوا كوم / وكالة (آكي)

الفاتيكان ـ قال أسقف سوري إن المواطنين شمال شرق سورية، يشعرون بالخوف، سواء أكانوا مسيحيين أم مسلمين.

وفي تصريحات لموقع (فاتيكان نيوز) الإلكتروني، نقلتها إذاعة الفاتيكان، الأربعاء، أعرب رئيس أساقفة حلب للروم الملكيين الكاثوليك المطران جان كليمان جانبرت عن “القلق البالغ حيال ما يجري في شمال شرق سورية”، وقال إن “جميع المواطنين يشعرون بالخوف، مسيحيين كانوا أم مسلمين، مع أن المكوّن المسيحي يشعر بأنه مهدد أكثر من سواه”. وذكّر بأن “المنطقة خضعت للاحتلال طيلة أربعة قرون”، في إشارة إلى حكم الإمبراطورية العثمانية.

ولفت المطران جانبرت إلى دخول الجيش النظامي السوري إلى الحسكة يوم أمس، مذكراً بأن “هذه المدينة توجد ضمن منطقة خاضعة لسيطرة الكرد”. وتحدث عن “وجود تفاهم بين القوى الكردية والنظام السوري”. واعتبر أنه “يتعين انتظار يوم أو يومين لنرى ما إذا كان هذا التفاهم صلبا أم لا”.

وأبدى الأسقف الكاثوليكي “الأمل بأن يتمكن جميع السوريين من تحرير بلادهم وتوفير الحرية لجميع الأشخاص، كي يعيشوا جنبا إلى جنب بوئام وسلام كما كان الوضع عليه في الماضي”.

وكان البابا فرنسيس قد قال قبل تلاوة صلاة التبشير الملائكي مع المؤمنين يوم الأحد، إن فكره “يتجه مرة أخرى نحو منطقة الشرق الأوسط، لاسيما سورية الحبيبة والمعذبة”. وتحدث عن “الأنباء المأساوية الواردة من هذا البلد بشأن مصير السكان في المناطق الشمالية الشرقية، المرغمين على ترك بيوتهم بسبب العمليات العسكرية”،

وأشار البابا إلى “وجود عدد كبير من العائلات المسيحية وسط هؤلاء”. وقال إنه يجدد نداءه “إلى كل الأطراف المعنية والجماعة الدولية كيما يلتزم الجميع بصدق ونزاهة وشفافية بدرب الحوار بحثا عن حلول ناجعة”.