المحرر موضوع: كلا....لم يكــذب طــارق عزيـــز / شوكت توسا  (زيارة 5298 مرات)

0 الأعضاء و 2 ضيوف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كلا ....... لم يكذب طــارق عزيـــز /شوكت توسا
  في مناسبات سابقه لا تقل أسىً عن جرائم أحداث تشرين التي رافقت تظاهرات الشباب العراقي الثائر,كان لسان حال العراقي المحب لوطنه ينادي بأن لا خير يرتجى في بلد شاءت ارادة قوى الشرأن يحكمه أمعات لبسوا قناع معارضة الحاكم الديكتاتوري لاسباب وأهداف إنكشفت حقيقتها عندما إقتضت أجندةاللعبه الامميه إزاحة النظام و الإتيان بفاشلين تعكزوا في زيف ديمقراطيةانتخاباتهم المزيفه ووعودهم الكاذبه على خطابات المشاريع العنصريه الشوفينيه وعلى الفتاوى الدينيه الطائفيه التي تسترت على عورات  مواليها الفاسدين,وها نحن اليوم نشهد بام أعيننا بشاعة وهيستيرية ردود أفعالهم  تجاه المتظاهرين الذين لم يطالبوا سوى بلقمة عيش شريفه في بلد يعتبر من أغنى بلدان المنطقه ,أي أنناأزاء رواد فاسدين ومجرمين من الدرجة الاولى .
   إن مقارنة سيئات صدام بسوءاحوال العراقيين بعد زوال نظامه, لن تجدينا هذه المقارنه في إنقاذ العراق,فذاكرتنا ما زالت مثقله بما يكفيها لرفض اية محاوله  لتلميع فترة حكم صدام  عبر مقارنتها بالحاكمين الفاشلين الذي استلموا من بعده,لكن الحقيقه التي لا يمكن تجاوزها اي كان مصدرها ومهما كان هدفها , هي تلك التي حكاها وزير خارجية العراق  طارق عزيز في نيسان 1993 ضمن لقاء صحفي اجرته معه صحيفه بريطانيه, لم يكن الوزيرالمتوفى مخطئا حين وصف  معارضي النظام " بمجاميع من اللصوص لو تسنى لهم حكم العراق سينهبوه ويبيعون أرضه" , نعم كان محقا في وصفهم  (باستثناء القله التي لا حول ولا قوة لها), فقد تبيّن أنهم حراميه فاسدون لا رابط انساني يربطهم بمعاناة المواطن العراقي,ولا وازع اخلاقي يردعهم عن فعائلهم المشينه, كل ما حصده الشعب منهم هو فوضى القتل والتجويع والتهجير وافراغ العراق من عقوله, فوضى عارمه صنعتها ميليشيات احزابهم ومشاريعهم الطائفيه والعنصريه الشوفينيه منهم التابع لولاية الفقيه الايراني  ومنهم من علق آماله على أحلام التوراتيين,كلهم يتحملون مسؤولية الدماء التي أريقت بسبب الاعمال الارهابيه المرتكبه بحق اهل العراق من شماله الى جنوبه ومن شرقه الى غربه , واهم من يعطي لهؤلاء حق التكلم باسم الشعب,لا بل على الشعب ان يستعجل في اعلان براءته منهم , ومخطئ كل من يعطي هؤلاء الفاشلين حق التحدث عن تنفيذ وعودالاصلاح الذي ينشده الشعب لانهم عاجزون كعجز العبد امام سيده ,ومصيبتنا تكبرعندما يكون القضاء قداصيب  بعدوى تسييسه وتسخيره ليصبح أداة لا تقوى على محاسبة مجرم,اذن مطالبةالفاسدين والطائفيين بالاصلاح كلام بلا معنى.
 نعم لقد توهّم العراقيون في غفلة,او لنقل تورطوا على مضض في القبول باحتلال بلدهم على أمل أن يشهد العراق تغييرا يحقق طموحات الشعب , تغييرٌ تخططه وتنفذه عقول سياسيه عراقيه  تعيد ترتيب اوضاع البلاد بالتفاوض مع قوات الاحتلال بناء على  ضوابط  تراعى فيها ارادة العراقيين  وامنهم  واستقرارهم , لكن الذي شهدناه منذ يوم استلامهم زمام البلد, هو طغيان مصالح العقليه اللاوطنيه المنفلته  والتي أوكلت اليها عن قصد مهام ادارة البلاد  للفتك بها وبمحبيها فكانت الخيبة و الخذلان  نصيب العراقيين ,اعيد واكرر لا جدوى من مطالبة الفاشلين والفاسدين بتحقيق الاصلاح , الاصلاح الحقيقي لن يتحقق سوى بهبة الشباب الثوري مدعومة من المثقفين  والعسكريين الوطنيين الذين  سئموا تفاهات الوعود  بينما بطون الأوغاد تنتفخ  باموال الشعب.
بخصوص وعود حكومة عادل عبد المهدي الكاذبه باجراءالتحقيقات بجرائم قتل المتظاهرين , على الشعب وعقلائه الانتباه جيدا ًالى ان السرّاق والكذابين حين يطلقون الوعود, فهي  ليست سوى حقن تخديريه يستعملها الحكام العاجزون والعملاءالتابعون لتخفيف نقمة الشارع وهبط عزائم المنتفضين, فلو إفترضنا تم اجراءالتحقيقات بنزاهه وعداله وهو أمر صعب التحقيق, حتما ستنكشف جرائم كثيره ارتكبتها حكومات سبقت حكومة عادل عبد المهدي, وهوالذي  لم نسمع منه حول دماء الشهداء سوى كلاما تافها لا يتعدى توجيه الاتهامات لمندسين مجهولين قاموا بقتل المتظاهرين , كذبه سخيفه لا يمكن التصديق بها أمام بشاعة الفيديوهات المنشوره معززه بشهادة العشرات من الاعلاميين المراقبين و المتظاهرين , الكل بات يعلم بان الذي  تجرء على قتل الشباب المتظاهرين هم من قوات ما تسمى بشرطة  مكافحة الشغب  تحت أمرة رئيس الوزراء ,بالاضافه الى قناصين مأجورين من اتباع الاحزاب الحاكمه ومن منتسبي ميليشيات الاحزاب الدينيه المواليه لايران , كعصائب الحق  وسرايا الخراساني وعناصر منظمة بدر و الحرس الثوري الايراني,كما يقال ان هناك تسجيلات صوتيه يجب على لجان التحقيق التحري عنها لكشف الجهه التي اصدرت اوامر قمع وقتل المتظاهرين والتأكد من عائدية الاشخاص الضالعين في ارتكاب جرائم قتل الشباب المتظاهر, ليس هذا فقط, حيث هناك قائمه باسماءالمجرمين القتله وعناوين الجهات التي ينتمي اليها هؤلاء المجرمين, وفي مقدمتهم حسبما نشر في الاعلام , صهر رئيس الوزراء وهومسؤول لواء حمايته الساكن في المنطقه الخضراء  .
في الختام  نقول:  لو كان للقضاء مطرقة  تفلق , ولحب العراق قلب يخفق , لكانت مكانس تنظيف الشوارع  من الاوغاد هي التي تنطق !!
الوطن والشعب من وراء القصد



غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4417
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي شوكت توسا
شلاما

تقول (   لو كان للقضاء مطرقة  تفلق ,)
 ولكن ما العمل اذا كانت مطرقة  اصحاب السلطة والنفوذ هي التي ترسم وتفرض ما يدعم وجودهم ؟
فهم المشرعين والمنفذين والمنتفعين 
تقبل تحياتي 

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1266
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

عزيزي الأستاذ شوكت توسا
شلاما
مقال ينطق بالحق, وللأسف الشديد ما قيل أيام زمان سقط أمام المثل العراقي" أللي ما يعرف تدابيره, حنطته تاكل شعيره". وهذا ما سيحصل ايضاً للجالسين على كرسي السلطة في عراق اليوم. ما فعله النظام السابق مع الفصائل السياسية الواعية جعل الساحة مفتوحة ومهيئة لسيطرة التدين السياسي بلا منازع, وهذا ما ثبت بالفعل وظهرت نتائجه بعد الإحتلال الأجنبي, ولكن إلى متى يستمر الرعاع في تزمتهم؟
******
كمْ أرى وطني ضائعاً في متاهاتِ القَدرْ؟
شعبهُ كانَ بالأمسِ زينةَ الخَلْقِ فانحَسَرْ
كأنَّ سِفْرَ مجْدِهِ منطادٌ علا وانفَجَرْ
أحقاً مهدُ الحضاراتِ بين الأمواتِ انْطَمرْ؟
أجيبوني
******
كمْ أرى هتافَ الرافديْنِ: إيرانْ برّهْ برّهْ؟
فصبركَ يا موطني على أيامكَ المُرّهْ
غمامةُ اليومِ منْ بعدها تحلُّ المسرّهْ
أحقاً إرادةُ الشعبِ لنْ تُطيحَ بالزُمرهْ؟
أجيبوني
******
كمْ أرى مطالبَ الشعْبِ تُغتالُ بالرَصاصِ؟
وخيرُ الشبابِ يسقطُ بطلْقةِ القنّاصِ
صراخاتُ الجائعِ توقِظُ الدانيَ والقاصي
أحقاً نزيلُ الدارِ يُلوّحُ بالقصاصِ؟
أجيبوني
******
كمْ ارى نداءَ الحريةِ يعلو الحناجِرا؟
حريةُ الفردِ شأنٌ لا يُباعُ أو يُشترى
دماءُ البعضِ تسيلُ إكراماً لكلِّ الورى
أحقاً لا يُبالي الغربُ بما في الشرقِ جرى؟
أجيبوني
******

تحياتي


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2340
    • مشاهدة الملف الشخصي
استاذ شوكت : الحل بسيط وبسيط جداً وهو : ان يكون للعراق حكومة يحكمها رئيس ( محترم ) وان يكون له برلمان ( نزيه ) ووزراء ( شرفاء ) كباقي الدول النظيفة ! نقطة .
هناك اكثر من عشرة حكومات متضاربة ومتعادية ومتعاكسة في كل شيء تحكم العراق في آن واحد فكيف سيستقر هذا البلد ! مستحيل . نقطة .
سوف اغسل يدي الى ان نصل الى ان يكون للعراق حكومة واحدة ! موت يا حمار الى ان يجيك الربيع .
نقطة الصفر لابد منها وغير ذلك فصادقاً هكذا سيكون حال المواطن الى عقود اخرى طويلة جداً ! إلا اذا حصلت معجزة من المرجعيات الدينية !ههههههه

غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1843
    • مشاهدة الملف الشخصي
الكاتب القدير شوكت توسا  والمعلقين المحترمين
بعد التحية


مقترح ان تضاف مقابلة المرحوم طارق عزيز و قوله الأشهر عن لصوص العراق  حكام العراق الحالين ان تعلق كالمعلقة الثامنة على جدران الحسينيات في كربلاء والنجف
هذا باختصار شديد
نص المقابلة
https://www.facebook.com/greethj/videos/1114908292037832/

والرابط ادناه شيخ لبناني يفضح حكام العراق ولبنان و يؤكد صحة صاحب المعلقة المرحوم طارق عزيز عن المعرضة العراقية سراق العراق اليوم
https://www.facebook.com/105370117497410/videos/703777880142752/
 


غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بشينا وبشلاما رابي أخيقار
ﻳحكى ﺃﻥ قروياً حلّ ضيفا على قوم من الحضر، فصادفته أمرأة تتصرف كمراهقه، ﺗﺘﺰﻳَّﻦ ﻭﺗﺘﺠﻤَّـﻞ، ﻭﺗﺒﺬﻝ ﻛﻞَّ ﻏﺎﻝٍ ﻹﺧﻔﺎﺀﺁﺛﺎﺭ ﺍﻟﺸﻴﺨﻮﻳﺨﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺑﺪﺃﺕ ﺗﺪﺏ ﻓﻲ ﺃﻭﺻﺎل جسدها وشكلها. ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺁﻫﺎ الضيف المسكين ﺍﻧﺨﺪﻉ  بمظهرها، ﻓﺘﻘﺪﻡ ﻟﺨﻄﺒﺘﻬﺎ ثم ﺗﺰﻭﺟﻬﺎ،وحين ﺯُﻓَّﺖ ﺇﻟﻴﻪ، إنكشفت ﻟﻪ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ  ليرى ان التي في أحضانه ﺷﻤﻄﺎﺀمتنكره بملابس ﻓﺘﺎﺓٍ ﺷﺎﺑﺔ؛ ﻓﺄﻧﺸﺄ ﻳﻘﻮﻝ
ﻋﺠــﻮﺯٌ ﺗُـﺮﺟِّـﻲ ﺃﻥ ﺗﻜـﻮﻥ ﻓﺘـﻴـَّﺔً ﻭﻗﺪ ﻧﺤﻞَ ﺍﻟﺠﻨﺒﺎﻥِ ﻭﺍﺣﺪﻭﺩﺏَ ﺍﻟﻈﻬْـر ﺗﺪﺱُّ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻌﻄَّﺎﺭ ﺳﻠﻌـﺔَ ﺃﻫﻠِﻬﺎ , ﻭﻫﻞ ﻳﺼﻠﺢُ ﺍﻟﻌﻄـَّﺎﺭ ﻣﺎ ﺃﻓﺴﺪَ ﺍﻟﺪَّﻫْﺮ؟ُ
 وفي  سنوات الكفاح الفلسطيني  المسلح(ستينات وسبعينات القرن الماضي), اشتهرت اغنية ثوريه للمطربه فيروز, تنشد فيها : البيت لنا  والقدس لنا  , اجراس العودة فلتقرع . فظهر شاب  عراقي  ورد عليها قائلا :  لا يا فيروز, أجراس العودة لن تقرع, الاجراس تريد لها مدفع وزناد المدفع يحتاج الى اصبع,, والأصبع  في ط... الشعب يركع. عذرا للشعب.
عزيزي أخيقار, اصلاح وضع العراق لن تحققه الماكنه الاجنبيه بل عندنا ما يثبت بان هذه الماكنه الوحشيه تزيد من تعقيداته , الاصلاح الحقيقي يحتاج الى ثقافة عصريه تزيح الحشوات الفاسده المزدحمه في العقول  ورميها في القمامات والا سوف لن تقوم للعراق قائمه.
شكرا لكم
وتقبلوا خالص تحياتي

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 العزيز الدكتور صباح قيا المحترم
بشينا وبشلاما
شكرا لكم على كرم مداخلتكم وهي واحده من المشاركات اللواتي تعودنا على عمق معانيها ومنطقية طرحها , خاصة قسمها الشعري الذي أعجبتني فيه طريقة تعبيركم عن قلق العراقي  المحب لوطنه من مسالك التيه التي اُدخل فيها عراق الحضارات, عزيزي دكتور صباح, على ماذا سيبالي الغرب بما يجري في مشارقنا , وقد وجد فيهاوفينا الادوات الفكريه والفنيه السهله  لتحقيق طموحاته وأطماعه.
طالما اخترنا مخاتير الحي من الرعاع   سيبقى الوطن بضاعه تنشرى وتنباع
شكرا لكم
وتقبلوا خالص تحياتي

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الصديق الاستاذ نيسان  المحترم
تحيه طيبه
 تقول ساخرا بأن " الحل بسيط وبسيط جدا ً وهو: ان يكون للعراق حكومه يحكمها رئيس(محترم), وان يكون له برلمان(نزيه) ووزراء(شرفاء) كباقي الدول النظيفه"!
خلليها سكته لا يسمعوك جماعة بيت الحسبه ,بلله عليك  وين  سامع  من عراقي  يطالب بهذا الحل  البسيط  والبسيط جدا ؟  بالمناسبه شعبنا يتحسس من  نظام يوتوبيا على مقاسات افلاطون وارسطو,الناس تريد تشبع خبز وتنام متأمنه على حياتها. ثم لا تنسى عزيزي نيسان الدول التي  تصفها بالنظيفه,نظفواعقولهم ونحن ما زلنا بعقولنا نطالب وباصرار بإعادة الحكم الديكتاتوري لتمشية امورنا الحياتيه!!
شكرا  وتقبلوا تحياتي

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ الاستاذ وليد حنا بيداويذ المحترم
تحيه طيبه
 جزيل شكري لجنابكم الكريم على إغناء المقال بإضافتكم للمعلومات التي تضمنها الرابطين, وقد لفت انتباهي في الرابط الثاني جرأة وصراحة الشيخ اللبناني  في فضح  فساد وأكاذيب دعاةمذهبه ودينه في العراق.
تقبلوا خالص تحياتي


غير متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2060
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الدكتور صباح قيا المحترم
تحياتي
نقتبس من مداخلتكم الآتي:
 ما فعله النظام السابق مع الفصائل السياسية الواعية جعل الساحة مفتوحة ومهيئة لسيطرة التدين السياسي بلا منازع(أنتهى)
أنا شخصياً أتفق معك100% ، ما يجري في البلد ليس وليد النظام الحالي، بل هو أمتداد لنظام صدامي عفلقي مجرم، ولد النظام الأسلامي الفاشي، والذ يعتبر أكثر فاشية وفساداً وتخلفاً من سابقه، وهذا النظام الأسلامي الفاشل هو مولود من نظام سابق حارب كل وطنيي العراق، فأنهى وجودهم تقريباً بتغييبهم عن ساحة العمل السياسي بالحديد والنار. ليست هناك مقارنة بين النظام الحالي وسابقه، والمقارنة هي خطأ يقع بها السياسيين والمتابعين.. تحياتي لكم وللزميل توسا ولجميع القراء الأفاضل..
منصور عجمايا
20\10\2019

غير متصل كوركيس أوراها منصور

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 810
  • الجنس: ذكر
  • الوحدة عنوان القوة
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
(( لكن الحقيقه التي لا يمكن تجاوزها اي كان مصدرها ومهما كان هدفها، هي تلك التي حكاها وزير خارجية العراق طارق عزيز في نيسان 1993 ضمن لقاء صحفي اجرته معه صحيفه بريطانية، لم يكن الوزيرالمتوفى مخطئا حين وصف  معارضي النظام " بمجاميع من اللصوص لو تسنى لهم حكم العراق سينهبوه ويبيعون أرضه "، نعم كان محقا في وصفهم  (باستثناء القله التي لا حول ولا قوة لها، فقد تبيّن أنهم حراميه فاسدون لا رابط انساني يربطهم بمعاناة المواطن العراقي، ولا وازع اخلاقي يردعهم عن فعائلهم المشينه )).

أخي وصديقي العزيز رابي شوكت توسا المحترم

من المقتبس أعلاه نقول لقد ربطتم وضع العراق والقائمين عليه منذ سقوط النظام السابق ( قبل 16 سنة ونصف )، بمقولة صحيحة قالها " المرحوم طارق عزيز " قبل 26 سنة ونصف، عندما وصف المعارضة العراقية في الخارج ب (مجموعة لصوص ) وأضيف ومجرمين، حيث لم يكتفوا بسرقة العراق وثرواته وتقسيمها بينهم كأشخاص وأحزاب وتكتلات طائفية، بل قاموا أيضا بتدمير البنية التحتية للبلد وتشريد وقتل الشعب العراقي وتصفية النخب المثقفة العلمية والطبية بمختلف أختصاصاتها، ودفعت بالمتبقين منهم للهرب بحثا عن الكرامة والامان بعد أستمرار عمليات الخطف والقتل والترهيب بحقهم، وعلى أثر هذه السياسة العدوانية هجرت الملايين من بيوتهم، منهم من فضل الهجرة الى الخارج لعدم وجود أمان ولا خدمات للعيش كأنسان له كرامة وحقوق "وكان نصيب المسيحيين الأكبر حيث هاجر اكثر من 50% منهم الى الخارج والبقية هجروا قسرا داخل البلد وخاصة بعد أتاحة الحكومة الطائفية لظهور داعش الذي قضى على امال وأماكن تواجد المسيحيين في سهل نينوى تحديدا " وكذلك في المحافظات السنية (نينوى وكركوك وصلاح الدين وديالى والأنبار).

بالأضافة الى الماسي أعلاه فان هذه الزمرة المجرمة قد زرعت ثقافة الكراهية والطائفية بين أبناء الشعب الواحد طوال سنوات حكمها المستمر والمأساوي، وأوجدت الأسباب التي من شأنها أن تستمر هذه الثقافة كي يستمروا هم في السيطرة والسرقة والنهب ويستمر الشعب في المعاناة.

أن الحل الوحيد لأعادة الحياة الى العراق والعراقيين هو القضاء على الزمر المجرمة التي أتت من وراء الحدود وعلى دبابات المحتل، من خلال قيام ثورة شعبية عارمة ودعمها من كل الشعب العراقي الذي في الداخل والخارج والمجتمع الدولي، وفور حدوث هذا الأمر فان هذه الزمر المجرمة ستهرب وهي دوما مستعدة للهرب كونها قد جاءت للسرقة وتدمير البلد، لأن أبن العراق الحقيقي لن يقبل أن يلعب دور المجرم والسارق لخيرات بلده التي هي خيراته، ولكن الذي خان بلده وباعه للأجنبي بحجة الدين والمذهب والطائفية وجاء من وراء الحدود يعرف جيدا أنه مكشوف ومرصود من الجميع وجرائمه بحق الشعب تجبره على الهرب حال شعوره باقتراب الخطر.

شكرا لكم مرة أخرى، وتقبلوا فائق الأحترام

غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 558
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ شوكت توسا المحترم

دعني اقول : " كذب البعثيون ولو صدقوا " ‏
الرجل لم يكن يحلّل ، بل شأنه شأن كل بعثي وهو مهاجمة كل من ‏تسوّل له نفسه في معارضة النظام المجرم وبـ " الوسائل المتيسرة ‏طبعا " !!!. .وجاءت كما يقول المثل العراقي " عثرة بدفرة " .‏
صدقني ان ثقافة البعث لا تختلف كثيرا عن ثقافة الحكومات التي اتت ‏من بعده ...انهم الوجه الآخر للعملة ...‏
لقد سلّم الطاغية العراق خربا .. وفي المقدمة " خراب النفوس " ... ‏لم تكن هناك وسيلة او " زر " يُضغط عليه لاعادة الشعب العراقي ‏الى ما قبل البعث ...فكانت الكارثة .‏
وتلك الغيمة السوداء أمطرت مثل هؤلاء الغربان !!!‏
‏ تحياتي
متي اسو ‏





غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الصديق  العزيز رابي كوركيس اوراها المحترم
تحيه طيبه
متمنيا ان تكونوا  وأحبابكم بكامل الصحه والعافيه
نعم عزيزي كوركيس, كل ما تفضلتم به  هو صحيح لا حاجة لمناقشته , و حجم الكارثة التي حلت بالعراق والعراقيين هي خير دليل ,  لا النظام  البعثي الصدامي كان وفيا وعادلا مع العراقيين سوى اللهم في توزيع الظلم والقهر بالتساوي على الشعب , ولا الذين  جاؤونا حاملين اجندة ازاحة النظام  من اجل بناء الديمقراطيه  كانوا صادقين, ومصيبتنا الاكبر هي مع هؤلاء الكذابين من دعاة  كتابة الدستور الوطني  وبناء النظام الديمقراطي  لكنهم وبكل صلافه ووحشيه إختاروا لبناء الديمقراطيه المدعاة أدوات وآليات استشراء الجريمه والفساد وانتشار البطاله والاميه  وانعدام الخدمات طيلة السنوات الستة عشر الماضيه.
انا اؤيدقولك بان لا خلاص للعراقيين من هذه المصيبه سوى بثوره شعبيه تطيح بهذه الرؤوس الفاسده  وتلاحقها حتى خارج الحدود .بانتظار ما ستضفي اليه تظاهرات يوم 25 تشرين الحالي , متمنين للمتظاهرين الموفقيه والسلامه في هبتهم.
شكرا لكم رابي
وتقبلوا خالص تحياتي   

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2422
    • مشاهدة الملف الشخصي
المعروف في كل العالم ما عدا العراق بأن كل شعب يمتلك شكل الحكومة التي يستحقها. فإذا كانت الحكومة مجرمة فهذا لان الشعب مجرم واذا كانت الحكومة فاسدة فهذا لان الشعب فاسد.

ففي الحقيقة فإن الشعب العراقي هو الذي حول صدام حسين والمالكي والصدر ََوغيره إلى مجرمين وفاسدين. فهؤلاء كلهم منذ صغرهم تربوا وامتصوا الثقافة المجرمة والمنحطة والفاسدة للعراقين.

الشعب العراقي هو أكثر الشعوب قذارة في تاريخ العالم وهَو اكثر الشعوب حبا للاجرام ومن اكثر الشعوب نفاقا وتمتعا بالكذب حتى على أنفسهم.

الكثير من شعوب العالم مثل الشعب الياباني والالماني كانوا يحتقرون ثقافة آبائهم واجدادهم بسبب الحروب التي قاموا بها. وهم يعتبرون آبائهم واجدادهم مسؤولين عن كل الاجرام الذي حدث....

وكل الشعوب تفعل ذلك ماعدا الشعب العراقي الذي لحد الان يسمى نفسه بالشعب العظيم وهو في حقيقته شعب زعطوط وشعب سافل.

الشعب العراقي بحاجة إلى ثورة ضد نفسه، ثورة يقوم بها الشعب العراقي ضد الثقافة المنحطة والمجرم والفاسدة التي هي تتواجد وتعيش في ثقافة الشعب العراقي.

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ متي أسو المحترم
تحيه طيبه
((ارجو المعذره عن التاخير في الرد, لاني اواجه مشكله فنيه في تسجيل الدخول وارسال الردود)).
شكرا جزيلا لكم اخي متي على عناء مشاركتكم, ثم ارجو المعذره وإتساع الصدر لو قلت باني بعد قراءة مداخلتكم لم افهم بالضبط على ماذا هو اعتراضكم, فلو كان اعتراضكم لمجرد ان الحقيقه جاءت على لسان رمز بعثي؟ فأنا شخصيا لا يهمني ذلك ولا يهمني الهدف وراء تصريح البعثي المتوفى طارق عزيز بل صحة ما قاله هي التي تهمني لانها صدرت من شخص غير مرغوب فيه , وهذا ما كان واضحا في مقالي  لا بأس  لو عدتم وتأكدتم من ذلك.لذا لا يعنيني  شان كونها عثره بدفره, لكن خشيتي من ان يكون سبب اعتراضك هو انك قد فاتك فهم  قصدي الواضح من عنوان مقالي وحصل سوء فهم, ربما كنت  ستوافقني وتبعد عني تهمة تلميع صورة البعث  لو كان نص عنوان المقال مثلا ً: حتى البعثي الفاشي طارق عزيز كان صادقا لابل سباقا  في وصف هؤلاء الفاسدين والحراميه,و ربما بالصيغه هذه كنتَ وفرت قولك لي:
 "" صدقني ان ثقافة البعث لا تختلف كثيرا عن ثقافة الحكومات التي اتت ‏من بعده"" .
  وكأني بجملتك اعلاه يا صديقنا, تحاول ترويض بعثيااو متعاطفا مع البعث  وتنصحه بالعدول والتخلي عن فكره الفاشي!!لا يا عزيزي متي انت واهم في ذلك , والا هل قرات يوما او سمعت مني كلمة ألمّع فيها ثقافة البعث وجرائمهم الفاشيه بسبب طائفية وجرائم الذين حكموا العراق بعد نظام البعث ؟ 
   عندما سئل النازي السفاح هتلرعن اكره الناس في نظره, اجابهم اكره الناس عندي هم اؤلئك الذين ساعدوني في احتلال بلدهم, تلك حقيقه لا يختلف عليها اثنان, اذن اخي متي, هل  تعتقد باننا سنغير نظرتنا حول عملاء المحتلين لان النازي هتلر احتقرهم ؟بالتاكيد كلا!انا اعتقد بوجوب احترام الحقيقه  بغض النظر عن  من قالها ولا ضير مهما كان الهدف من قولها أنما الضير في إحراج شخص مثلي يجد نفسه  في موقف المدافع عن تهمة التعاطف مع البعث وثقافته وهو براء منها, فأظطر الى القول  باني على الاقل  كنت ممنوع من السفر خارج  العراق  منذ 1978  لاني لم اكن بعثيا ومن المحسوبين ضد البعث.
تقبلوا تحياتي

غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 558
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ شوكت توسا المحترم

اني آسف جدا لسوء الفهم هذا..‏
لم يكن سوء الفهم من جانبي ، لاني ، رغم عدم تشرفي بمعرفتك ‏شخصيا ، إلا اني اعرف جيدا اتجاهك الوطني الثابت والمخلص ، ‏الاتجاه الوطني الذي لا يمكن بأي حال من الاحوال ان يلتقي مع ‏افكار البعث ...هذا الرأي كوّنته عنك منذ زمن ، منذ اليوم الاول بعد ‏قراءتي لما تكتب ...‏
ربما كان ردي مختصرا جدا ، ربما كان عليّ ان اوضح اكثر كي لا ‏يحصل التباس من انني قد قصدتك ... حاشاك يا رجل من هذا الاتهام ‏‏...‏
لكني رغبتُ ان اقطع الطريق على اولئك الذين قد يجدوها فرصة ‏نادرة لتأويل ما نكتب ومن ثم البناء " المسخّم " على هذا التأويل ‏لتبييض وجه الطاغية ...‏
اعتذر إن كنتُ غير واضح كفاية ..‏

تقبّل احر تمنياتي
اخوك متي اسو ‏




غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1843
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأستاذ الكاتب القدير شوكت توسا المحترم
تحية ثانية
إغناء للموضوع (  لم يكذب طــارق عزيـــز)  سأزودك بادلة اخرى حول نبؤه المرحوم طارق عزيز 
لربما اخونا المحترم متى اسو لم يقصدك انت بالذات ولكنه أصيب بحساسية عندما اتيت بادلة عن حقيقة ما قاله المرحوم طارق عزيز ولكن اتهام السيد متى اسو يحتاج الى  القليل من الشجاعة هذا ما لم نلمسها منه للاسف
دعك بعيدا عن صفات عن الدكتاتورية والبعثبة و العروبية واضف عليها ما تشاء ولكن اخذ الموضوع من ناحية المبدئية
https://www.facebook.com/212843469292095/videos/2614952281895544/
في هذا  الموقف كنت حاضرا  عندما شاهدت سيارات ايرانية سمة 1991 تحمل ارقام تبريز
دخلت اربيل تطلب من الناس زجاج مكسور

https://www.facebook.com/tasat2018/videos/887851314923316/
الرابط الثاني في زمن الديمقراطية الشيعية
احد المعممين من اتباع حنان الفتلاوي يتهجم على احد مؤيدي فائق الشيخ
اترك التحليل وادعو الى قول الحقيقة
قل الحق ولو على نفسك
مع التحية

طيب فالبعث لبس موجودا من سنة 2003 واليوم نحن في سنة 2019 مالذي تم إصلاحه من النظام السياسي والاقتصادي والاجتماعي
يعني البعث شماعة من لا يقدر ومن لا يملك الشجاعة في قول الحق واجزم انه لا عراقي واحد من شمال العراق الى اقصى جنوبه من ليس له القدرة في قول الشجاعة فالكل اشجع ناس و اشجع شعب يقولون الحق ويرفضون الخنوع و يؤيدون نبوة المرحوم طارق عزيز عن اللصوص والخونة
يقول متى اسو (انا اقطع الطريق)
ليش يا اخونا متى اسو كنت تشتغل قطاع طرق في المعارضة التي عملت معها. يعني هذا اعتراف بالفم المليان ان المعارضة كانوا قطاع ظرق وانت تعترف بكلام المرحوم طارق عزيز
ما هذا الكلام حتى تبربرك غير منطقي و تكتب بنرفزة وكانك في ساحة حرب يا رجل يا رجل روح الدواعش هجرونا دافع هن شعبك هناك ينتظرك
يا عم متى اسو الناس احرار في اقوالهم وتوجهاتهم ولست انت ولا غيرك رقيبا  عليهم

http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=953909.0
هؤلاء هم المعارضة لصوص وحرامية و توجهات إسلامية داعشية
اذا تريد سازودك بما تجهله حضرتك
تحيتي واعتذاري
 

هديتي
https://www.facebook.com/georg.hurmiz/videos/10214984280021873/

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأستاذ متي أسو المحترم
تحيه ثانيه اطيب من سابقتها
اشكركم  اخي متي جزيل الشكر على التوضيح , ولا داعي للتأسف , كما ارجوان تطمئنوا بان ردي الاول لم يكن بسبب اساءة الظن بشخصكم ابدا, لاني افهم جيدا هناك دائما احتمال  حصول سوء فهم عند الآخر.
شكرا لكم وتقبلوا خالص تحياتي

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1615
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عزيزي الاستاذ وليد بيداويذ
تحيه طيبه
شكرا لكم على هذه الاضافه المعلوماتيه المفيده عبر الرابطين,,, ثم أسمح لي اقول
  بان وضوح  هدف مقالي لا يحتمل التأويل والتفسير, وقد أضفت في ردي على مداخلة الاستاذ متي مزيدا من التوضيح كي لا نسّلم ذقوننا لاجتهادات التكهن والتشكيك بما في دواخل افكارنا, لنستغل فسحة ابداء الراي في ممارسة حقنا الطبيعي في ابداء الراي  وتقبل الراي الناقد الاخر كل كما يناسب افكاره.
شكرا لكم اخي العزيز وليد
وتقبلوا خالص تحياتي

غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 558
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
مقتبس من السيد وليد حنا بيداويد
بعد اذن السيد شوكت توسا المحترم ‏
اقتباس " ليش يا اخونا متى اسو كنت تشتغل قطاع طرق ‏في المعارضة التي عملت معها " ... انتهى الاقتباس .‏

ترددتُ كثيرا قبل الرد عليك ، هل ما تدعيه يستحق الرد ؟
مع اية معارضة اشتغلت؟؟ .. في اي حزب ومع أية جهة ‏؟ ، هل رأيت اسمي واردا مع تيار او تجمّع ؟ إن كنت لا ‏تدري ، لماذا تقول شيئا سخيفا كهذا ؟ ‏
دعني اقول لك محنة الناس في المجتمع العربي ‏والاسلامي ...ان الاحوال تمشي من سيء الى اسوأ.... في ‏القديم كانت هناك حكومات فاسدة وديكتاتوريات ، وكان ‏هناك مناضلين شرفاء تستطيع ان تضع بعض الامل فيهم ‏‏.... في حقبة صدام وأمثاله ، اصبح الحاكم ديكتاتورا ‏فاسدا والمعارضة ليست بأفضل منه ( خاصة بعد دخول ‏الاسلام السياسي على الخط ) ... ‏
هل رأيت المحنة ؟؟؟
‏ تفكيرحضرتك مثال نمطي لما افرزته ( ولا زالت ) تلك ‏الانظمة..... فالسابقون واللاحقون منهم يتهمون كل من ‏يعارضهم بالخيانة وبالانتماء الى احزاب او جهات ‏مشبوهة .... امبريالية وصهيونية و و و ... نعم انك المثال ‏الجيد والتلميذ المجتهد في ترديد الاقاويل الببغائية .‏
مع اية معارضة اشتغلتُ ؟؟
ما هذا التفكير الركيك يا رجل ؟ ... هل بذمتك فعلا تعتقد ‏ان لا احد يهاجم الطاغية أوالوجه الآخر من العملة ، من ‏الحكومات الطائفية من بعده ، إلا اذا كان منتميا الى ‏المعارضة ؟ ... اهذا هو المدى الذي يصل اليه  تفكيرك ؟
أليس ضياعا للوقت في الحوار معك ؟
نعم ، لا احد يمنعك من ان تكتب ما تشاء ، لكنك يجب ان ‏تفهم بأن تتقبل الانتقادات لما تكتبه ، سلبا ام ايجابا ...‏
من الممكن ان تترحّم ايران وعملائها على صدّام يوما ما، ‏خاصة وانه قتل وغيّب وهاجر كل العلمانيين التقدميين ‏وهيّا لهم الساحة " للجهاد الايماني " ...ألم يكن الجنوب ‏الشيعي يساريا ؟ .. ما الذي حدث لهم ؟
نحن في زمن " اللامعقول " نتوقع الشيء ونقيضه ...‏
يمكن ان يترحّم عليه بعض اليسار لاسباب سياسية حقيرة ‏‏..,. كل شيء جائز هذا الايام...‏
سأذهب بعيدا اكثر في " اللامعقول " مع اغنية وائل كفور  ‏الذي يقول " معقول تشتي ب آب و تتلج عالدنيا كلها... ‏معقول يزهر ايلول و درب الطلعه يصير نزول "...  ‏
نعم هذا كله معقول في زمن اللامعقول...‏
لكن ، حسب اعتقادي ، انه ليس من المعقول ان يكون ‏هناك مسيحيا واحدا ، نعم مسيحيا واحدا  يحترم نفسه ‏واهله من المسيحيين يترحّم على نظام الطاغية ...‏
انت حر في رأيك ... وهذا رأيي..‏
نظام البعث هو الذي بدأ بالتغيير الديمغرافي لاجتثاث ‏المسيحيين ... تصوّر وضع المسيحيين الان  وبلداتهم ‏المسيحية لا زالت خالصة لهم الى هذا اليوم !!!! ‏
لم يفعل بهم ذلك لا هولاكو ولا الاستعمار التركي الكاره ‏للمسيحية .. وهذه جريمة لا تُغتفر ولا يمكن علاجها ... ‏ألا يكفي ذلك كي يثير " بعض الغيرة " لنلعن النظام ‏المجرم ليل نهار ؟؟؟ ....‏
نظام البعث هو الذي غيّر قانون الاحوال المدنية ليكون ‏مجحفا بحق المسيحيين والاقليات الدينية الاخرى الغير ‏مسلمة .‏
هل تتذكر بعد نفوق عفلق ، كيف ان صدّام اعلن بأن ‏المقبور كان قد تحوّل الى الاسلام ، وكأن المسيحية " ‏تهمة رديئة " اراد نفيها !!!!‏
داعش؟ ... داعش ؟... انه الاسم الحركي للبعث ، ماذا ‏فعلوا بالمسيحيين والايزيديين ؟؟ ألم تتحول الموصل ( بلد ‏الرفاق بلا منازع ) الى سوق لبيع العراقيات الى سقط ‏المتاع من كل حدب وصوب ؟؟؟ ... يا للعار ...ألا يزال ‏العقال على رؤوس بعض منهم !!!‏
ان الحكومات السيئة التي اتت بعده هي تربيته شاءت ام ‏ابت ... وكما قلتُ ، انهم الوجه الآخر للعملة ...اعظم ‏شتيمة للحكومات الحالية هي تشبيهها بالبعث ، وهذا ‏صحيح الى حد ما .‏
فكانوا اسوأ خلف لاحقر سلف ...ومن العار العار تبييض ‏وجه السلف بحجة الخلف ....‏

ابحث عما ينشره البعض " الضائع " في الفيس بوك ‏متناسيا  الواقع  وعما حصل ويحصل للمسيحيين ومن كان ‏السبب !!!!‏
هذا ديدن بعض المسيحيين " الذميين " للاسف الشديد ...‏
انهم كالموتى الذي وصفهم الشاعر " من يهن يسهل الهوان ‏عليه  وما لجرح بميت ايلام "‏
يكفي ان تنظر الناس الى الاحزاب المسيحية الحالية حتى ‏ترى تفهم مع من نتعامل ....‏
فيا سيد وليد ، دع الانتماء لك و ‏Good Luck
متي اسو


غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1843
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد متى اسو

تقول بين قوسيين (ترددتُ كثيرا قبل الرد عليك ، هل ما تدعيه يستحق الرد ؟)
 ولكن رحت تشرح لنا في رد كاد أن يكون مقالة من الذي في داخلك
يا رجل ما الذي ادخل الدفاع عن النظام في الموضوع؟ سواء هناك من يدافع عنه أو يتهجم عليه فالأمر سيان فأن النظام قد زال إلى الأبد لذا انك لا تحلل بل تكتب من دون تحليل
نحن كنا في رد على مقالة الكاتب القدير شوكت توسا وانت تتهجم على البعثيين فانت تعاني من عقدة اسمها البعث وهل جميع البعثين كانوا في السلطة وكانوا أصحاب القرار ام كانوا مواطنين عادين؟ بالأمس اتهم احد قادة حزب الدعوة العميل العراقيين ان من لم ينتمى الى حزب الدعوة هو بعثي وعميل لهم
وانت كيف تثبت لنا انك لم تكون بعثيا ان لم تكون ضمن المعارضة؟ لا اريد اثبات دعه لك ؟
لا اريد سجالات عقيمة ولكنه انت تكتب بلا وعي وتتهجم بلا وعي و مشكلتي انا لا اقبل الا الصراحة فاقول ان مقولة طارق عزيز يجب ان تدخل كاية في كتاب صلوات الشيعة وان تعلق كمعلقة ثامنة على جدران الحسينيات فانا ادافع عن عراقيتي وعن شعبي وضد ايران وضد اميركا واي محتل اخر
 هذا ما كتبته ولم ولا ولن ادافع عن احد فانا لست عربيا ولا مسلما ولا اريد ان ادافع عن العروبة والإسلام يوما
حلل هذا السطر قبل ان ترد
تقبل تحيتي

غير متصل متي اسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 558
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد وليد حنا بيداويد

اقتباس " وانت كيف تثبت لنا انك لم تكون بعثيا ان لم تكون ضمن ‏المعارضة؟‎ ‎‏" انتهى الاقتباس...‏

الحزبي ، من اي حزب كان ، يعرفه رفاقه واصدقائه وزملائه في العمل ‏واقاربه واناس من ملّته ، وانا غادرت العراق عام 1999 ... ولما كنت ‏اهاجم البعث ، فاني اتحدى كائن من كان اذا ادعى اني كنت يوما بعثيا ...‏
اني لا اهاجم البعث من منطلق الاختلاف السياسي ، بمعنى اني لا اهاجمه ‏لاني منتمي الى حزب منافس ، لكن لكون الحزب مافيوي ، غدر بجميع ‏حلفائه بعد ان صعد على اكتافهم ، وصفّى اليسار السياسي وفي مقدمتهم ‏الشيوعيين الذين ، عن غباء ، دخلوا في جبهة معه . كل ذلك في جانب ‏وتحطيم الشعب العراقي ومثقفيه وخلق طبقة مافوية غيّرت كل القيم ‏العراقية ، في زمانه كانت الناس تُقتل بمجرد الشبهات ، في زمانه تعلّم ‏الشعب العراقي ثفافة السوق السوداء والدلالات وسرقة السيارات وازمات ‏اختفاء الحاجيات الضرورية والوقوف في الاصطفاف ساعات وساعات . ‏في زمانه ترك الكثير من الرجال لبس " البجاما " وبدّلوها بـ " الدشداشة ‏‏"!!! امر غير مهم ؟... له دلالات عميقة ...‏
وكمسيحي ، فان صاحب هذا النظام ، الرئيس عبد الله المؤمن ، صاحب ‏الحملة الايمانية ، حارب المسيحيين على نحو لم يشهدوه لا في تاريخهم ‏القديم ولا الحديث ، وأبشعها سلب بلداتهم وقراهم ...‏
ان قولك بأني اكره جميع من كانوا بعثيين غير صحيح ، فكان لي اصدقاء ‏طيبين منهم رغم اختلافنا الفكري ... بدأتُ انتقدهم على سكوتهم ، وربما ‏رضاهم ، بعد ان قام الطاغية باطفاء الاراضي في البلدات المسيحية ‏وتوزيعها على المسلمين الغرباء ،والامر لا يحتاج الى ذكاء خاص لنعرف ‏مصير الوجود المسيحي بعد بدأ تلك العملية الاجرامية...‏
ربما سنعطيهم بعض العذر لسكوتهم ازاء " جمهورؤية الخوف " في ذلك ‏الوقت .... لكن ما عذر المسيحي البعثي الان بعد ان شبع الطاغية موتا ؟، ‏ان حقدي منصب على هؤلاء بالذات ... كان الواجب ان يعتذروا كي نتفهّم ‏وضعهم في ذلك الوقت ... لكن يبدو ان النظام العفلقي افسد هذا لبعض فلم ‏يعد بمقدورهم  الشفاء او الفكاك منه ...‏
وستذهب الاحزاب الدينية الشيعية الى الجحيم وتلقى مصير الطاغية على يد ‏الشباب العراقي الصاعد من الشيعة انفسهم ....‏
واذا كان جنابك تعيش في " الوهم " من ان البعث كانت هويته عراقية ، ‏فهذا ادعاء فارغ .... سبب مأسي العراقيين انهم كانوا " محرومين " من ‏الهوية العراقية فانعدمت " الاخوة الوطنية " بينهم لتحل محلّها الهوية ‏الطائفية ... وها نحن نحصد النتائج ...‏
كانت هويتنا عربية ـ والان يحاول البعض جعلها ايرانية – لا وجود ذكر ‏للهويه العراقية !!!‏
حاول المرحوم عبد الكريم قاسم جعل هويتنا " عراقية " فتصدى له ‏البعثيون والقوميون والرجعيون بكلل مللهم ووصفوه بـ " الشعوبي " قبل ان ‏يقتلوه . ‏
معظم شوارع بغداد واسماء مدارسها عربية واسلامية ... هل رأيت شارع ‏سنحاريب ( العراقي ) مثلا ؟... لكن رأينا ساحة جمال عبد الناصر ، ‏وساحة عنتر ، وحي الجزائر وحي عدن وشارع المغرب وقاعة الرباط ‏وحي تونس وشارع فلسطين وساحة عقبة بن نافع ... وسوف لن انتهي من ‏السرد خاصة اذا تناولت اسماء المدارس ...‏
فاللجوء الى الادعاءات الوطنية عملية مفضوحة ... الرئيس الوطني هو من ‏يحب شعبه ولا يفرٌق بينهم وان ويحميهم من كل اذى ، من يجعلهم يعتزّون ‏بالانتماء " الوطني " وليس القومي او المذهبي ..‏
اذا كان الفساد المالي مستشريا الآن ، والحرامية بالمئات ... فإن الطاغية ‏كان الحرامي الاوحد ، ويا ويل من يشك او يفتح فمه... الدليل مقارنة حال ‏الموظف والمتقاعد والشرطي والجندي رغم الفساد الهائل والحروب التي لا ‏تهدأ ، وكذلك هبوط اسعار النفط ... ‏

متي اسو

‏  ‏

غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1843
    • مشاهدة الملف الشخصي
 حلو جدا عاش قلمك
تحيتي لك