المحرر موضوع: سلسلة مقالات من أجل ألإصلاح ألحلقة 4 علاقتنا مع ألجارة إيران 18 10 2019  (زيارة 224 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل طعمة ألسعدي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 80
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سلسلة مقالات  من أجل ألإصلاح ألحلقة 4 علاقتنا مع ألجارة إيران  18 10 2019

طعمة ألسعدي
يقول ألمثل ألشعبي ألعراقي: إذا أردت صاحبك دوم حاسبه كل يوم. بمعنى لا تجعل ألإمور تصل إلى نقطة أللا عودة. وهذا ما نريده كأغلب ألعراقيين من جمهورية إيران الإسلامية.
1- بادئ ذي بدء، أنا ، كأغلب ألعراقيين،  نؤيد إقامة أفضل علاقات حسن ألجوار مع إيران (ألجمهورية ألإسلامية)  شأنها شأن كل دول ألجوار ألأخرى ألتي تحترم ألعراق ولا تحاول قضم أراضيه وموانئه، سواء كانت ألكويت أو إيران. ونريد علاقات ودية على أساس قواعد حسن ألجوار وألإحترام ألمتبادل وألندّية في كافة ألأمور ألسياسية وألتجارية وألإقتصادية وألإجتماعية وحتى ألأخلاقية ألتي تتطلب أول ما تتطلبه منع تصدير ألمخدرات أو أي شيء ضارإلى دول ألجوار لتبنى ألعلاقات بين شعوب ألمنطقة على أسس متينة وليس على رمال متحركة تستفيد منها ألصهيونية ألعالمية ألتي حوّلت أميركا (ألقوة ألعظمى) إلى عبد ذليل لقسم من أليهود ألصهاينة، وليس كل أليهود، بحيث أصبح ألأميركي يفكّر ألف مرة قبل إدانة إسرائيل أو ألصهيونية ألتي تحكم أميركا ألتي يجب أن تغير إسمها إلى أميركا ألصهيونية ليكون ألإسم يشبه ألمسمّى.*
2- بكل صراحة،  تساهم ألجارة إيران بتخريب ألعراق بعدة طرق منها:
أ- ألتشكيلات ألعسكرية ممثلة" بمنظمة بدر وعصائب أهل ألحق، وما يسمّى بتنظيم ألحكمة لصاحبه عمّار ألحكيم، وجماعة مقتدى ألصدر شيخ ألفاسدين ألذي يطالب بمحاربة ألفاسدين دون هوادة كذبا"وبهتانا" ، فيصدقه من لاعقول لهم،  وحتى عادل عبدألمهدي يتهمه ألبعض بأنه إيراني ألهوى فجمع ألخصلتين الإيرانية وألبرزانية ، وهو ألذي كان مدير مكتبه إلى ما قبل إسبوعين رجل مخابرات إيراني إسمه أبو جهاد ألهاشمي ومتهم بإصدار أوامر بقتل ألمتظاهرين وهرب إلى إيران قبل عدة أيام، وهذا وحده يجعل عادل عبدألمهدي متهما" بالخيانة ألعظمى وعقوبتها ألإعدام، وغيرهم كثيرون.
 ب- إيران تعلم أنّ كل ألتشكيلات ألميلاشياوية قامت وتقوم بخرق ألقوانين ألعراقية بكافة ألصور ومن جملتها إقتراف جرائم ألقتل وألخطف وألإستيلاء على ممتلكات ألمواطنين ألمملوكة وألمستأجرة على حد سواء إضافة إلى ألإستيلاء على أملاك ألدولة وسرقة أموال ألشعب عن طريق وزرائهم ومكاتبهم ألإقتصادية (مكاتب ألسرقة وألنهب) في كافة ألوزارات، وفوق ذلك ألإتجار بالمخدرات ونشر وحماية أماكن ألدعارة وحمايتها تحت مسمّى (ألنوادي ألليلية) و محلات (المساج أو التدليك) وكازينوهات ألروليت وألقمار ، ونشر زواج ألمتعة ألدخيل على ألعراق ألذي تكاثر تكاثرا" سرطانيّا" تحت ظل حكم ألأحزاب ألّا إسلامية ألتي لا علاقة لها بالإسلام إلّا بقدر ما يجلبه لها من مال حرام مستخلص من بطون ألجياع ألعراة ألذين يبحثون عن لقمة ألعيش في ألمزابل وألمحرومين من أبسط ألحقوق ألإنسانية من ألمواطنين. ومع ذلك تؤيدهم إيران وتدافع عنهم، فهل تسمح هي بتكوين ميليشيات عراقية لا تخضع لولاية ألفقيه داخل إيران؟ وألجواب قطعا" لا. فليفهم ألخونة عملاء ألدول ألأجنبية ذلك، سواء كانت قريبة أم بعيدة عن ألعراق. وليتذكروا أنّ لدينا مرجعية رائعة في ألنجف ألأشرف.
ت - ومعلوم ، بل مما لا شكّ فيه أنّ ألعدو إذا أراد تخريب بلاد عدوّه وشعبها وألإنتقام منه لأي سبب كان، فأول شيء يفعله هو تخريب ألمنظومة ألأخلاقية للمجتمع . ويقول ألسيد Igor Shafarevich  في كتابه The socialist Phenomenon أي ظاهرة إشتراكية: يحتاج ألعدو إلى 15 سنة إلى 20 سنة من تعليم ألأطفال سوء ألأخلاق  لتحطيم أمة وإحتلالها لأنهم سيكونون قادة ألمستقبل. وهذا ما فعلته ألأحزاب ألممسكة بالسلطة من شمال زاخو حتى حدود ألكويت منذ سنة 2004. أي أنّ هذه ألأحزاب ألتي خرّبت ألمنظومة ألأخلاقية للمجتمع كانت عميلة للصهيونية ألتي تدّعي محاربتها ولغيرها عن علم أو بغباء كما هو معلوم، ودمّرت كل شيء في ألعراق الحبيب لمصلحة ألأعداء أو ألمتربصين ببلدنا. فكيف سيتصرّف أبناء ألفاسدين وأحفادهم وهم يرون آبائهم وأجدادهم (ألإسلاميين) غارقين في ألفساد من كافة أشكاله؟ إستمعوا إلى ما قاله ويقوله ألشيعي ألحقيقي ألملتزم بأخلاق أهل ألبيت عليهم ألسلام ، ياسر ألعودة حفظه الله ورعاه، لعلكم تتوبون وتعيدون أموال ألشعب إلى خزينة ألدولة أيها أللصوص ألجبناء.
وأصارحكم أنني كنت أأمل قبل 2003 أنّ هذه ألأحزاب ستنهي ألفساد الذي إستشرى بكافة أشكاله في ألعراق وفي دوائر ألدولة ألتي شجّع ألمقبور صدّام موظفيها على أخذ ألرشاوي بقوله لهم (دبّروا أموركم) حين أصبح ألدولار بأربعة آلاف دينار عراقي ، أي أنّ راتب ألموظف طبقة بيض واحدة شهريا". لكن ألزمن أثبت أنني كنت مخطأ" وذهبت آمالي أدراج ألرياح. فتضاعف ألفساد بشكل لا يصدق وإنتشرت ألمخدرات بشكل مذهل، وذهبت ألخدمات ألطبية ألعراقية ألمشهود لها أدراج ألرياح، وذهبت ألحصة ألتموينية، وإنتشرت ألسرطانات وألأمراض بكافة أشكالها وأهلكت العباد. وعلى ألحكومة ألتي تأتي بعدهم وتؤدبهم أن تبدأ من ألصفر لبناء عراق مزدهر كما بناه ألمغفور له ألملك فيصل ألأول من لا شيء، وستكون مهمتهم أصعب دون أدنى شك، لكن علينا أن لا نقطع ألأمل أبدا".
ث - مع كل إحترامنا لنوايا وأعمال ألحكومة ألإيرانية بدعم القضية ألفلسطينية ودعم حزب ألله أللبناني بقيادة ألمجاهد ألأكبر حسن نصر ألله (عز العرب وألمسلمين) الذي لا يسمح بالفساد بكافة أشكاله، وليس مثل أحزابنا ألإسلامية، فإذا إتخذت إيران شعار تحرير فلسطين بواسطة فيلق ألقدس ألذي حاكاها به ألمقبور صدّام حسين فأسس جيش ألقدس المكوّن من سبعة ملايين مقاتل ، ولم يقف لا هو ولا جيش ألحرس ألجمهوري وجيوش صدّام ألأخرى أمام ما قد يصل إلى 200 ألف مقاتل من قوات ألحلفاء وإختبأ قائدهم صدّام في جحر فأر وتركهم جميعا" بلا قيادة. وهذا لا يعني أنّ فيلق ألقدس لن يحارب ألصهاينة ، بل لا أشكّ في بطولاته وأن ألإيرانيين وحزب ألله ألمجاهد سيلقنون ألصهاية درسا" لن ينسوه كما فعل بهم نبوخذ نصّر. وأذكّر ألأخ قاسم سليماني أنّ واجبه تحرير فلسطين وليس إحتلال ألعراق عن طريق ألسيطرة على مراكز صنع ألقرار. وفي نفس ألوقت نشكر ألجمهورية ألإسلامية على دعمها لنا حين أرسل لنا ألوهابيون ألإرهابيون وقطر وألإمارات بتسهيل لوجستي من قبل تركيا وأردوغان، أرسلوا لنا ألزرقاوي وألقاعدة وداعش ( بضوء أخضر من أميركا، كما أعلنت ألسيدة هلاري كلينتون صراحة" حين قالت أمام كاميرات ألصحفيين: نحن خلقنا داعش)، وزودوهم بكل ما يحتاجونه من مال وسلاح وتدريب لتدمير ألعراق، ثم كان هدفهم الآخر ألإنتقال إلى إيران،  ومكّنتنا ألجمهورية ألإسلامية من صد ألعدوان ألداعشي ألخليجي ولن ننسى لهم هذا ألجميل. فنرجو أن يبقى بريقه لا معا" (ولا يزنجر). وأذكّر ألجميع أنّ ألحلفاء ألذين من ألمفروض بهم أن يحموا ألعراق ، كانوا يتفرجون علينا بعد إحتلال ألموصل وصلاح الدين ومجزرة سبايكر ألهمجية، ولم يتدخلوا إلّا حين وصلت داعش إلى أبواب أربيل.
ج – ورغم ما تقدّم، أقول لعملاء إيران وجواسيسها، لتصحى ضمائركم، فالشعب ألعراقي لا يريد دون أدنى شك ألخلاص من ألنكبة ألفلسطينية عن طريق خلق نكبة جديدة، بجعل ألبلاد محتلة بصورة مباشرة أو غير مباشرة من قبل ألإيرانيين او ألوهابيين ألإرهابيين السعوديين أو ألقطريين ألصهاينة وعملائهم فتكون ألأمة ألعربية منكوبة نكبتين بدلا" من نكبة واحدة، ألأولى بالإحتلال ألعسكري لفلسطين من قبل ألصهاينة ، وإحتلال ألعراق من قبل إيران عن طريق عملائهم ألمذكورين في ألفقرة (أ) أعلاه. وأسأل من ولاءهم لإيران أكثر من ولا ئهم للعراق هل أنتم عراقيّون أم إيرانيّون؟ فإن كنتم إيرانيين أنصحكم نصيحةً مخلصةً وهي أن عيشكم تحت ظلّ ولاية ألفقيه أثوب لكم ، وإيران قريبة فإرحلوا إليها إلى غير رجعة. وإن كنتم عراقيين فتوبوا وإخلصوا لشعبكم ووطنكم وأعيدوا ما سرقتموه لعل ألله يغفر لكم ويخفف من عذابكم في مكانكم ألطبيعي ألذي هو جهنّم وبئس ألمصير.
ح - قطع مياه ألأنهار : ذكرت في مقالتي ألمؤرخة في 24 أيلول 2009 ما يلي: **
قامت ايران ، وتقوم بتحويل مجاري الأنهار النابعة من أراضيها بشكل تعسفي منذ أربعينات القرن الماضي لحد ألآن (تأريخ كتابة ألمقالة) .  وشمل ذلك كافة الأنهار والروافد الصغيرة أو الكبيرة وهي عديدة ، ففي محافظة السليمانية توجد أنهار صغيرة هي بناوة ، سوتة ، باني ، فزلجة ، رزاوة ، كولة والزاب الأسفل وأهمها نهر سيروان (التسمية التي تطلق على نهر ديالى في كردستان) وفي محافظة ديالى نهر الوند الذي يمر بخانقين ، ونهر قردة تو الذي يصب في نهر ديالى ، ونهر كنكير في قضاء مندلي . وفي محافظة واسط نهري كنجان جم في زرباطية ونهر جنكيلات. وخمسة أنهار في محافظتي ميسان والبصرة هي ألطيب ، دويريج ، ألكرخة ، شط الأعمى ، وكارون ألأكثر أهمية ، وهو أهم مزود لشط العرب بالمياه العذبة بكميات تفوق ما يصل شط العرب من مياه دجلة والفرات مجتمعين أضعافا". وقامت ايران بتقليص مياهه تدريجيا" منذ عام 1962،  وقطعته كليا" أخيرا" بعد أن حولت مجراه ليبقى داخل الحدود الأيرانية ، وهذه جريمة ضد ألأنسان البصري والبيئة على حد سواء وأدى الى قطع مياه الشرب والزراعة عن سكان المنطقة ،  لأن تركيز الأملاح  في  مياه شط العرب تضاعفت مرات عديدة مما سبب هلاك ألثروة السمكية وغابات النخيل والمزارع وألحق بالبصريين ضررا" هائلا" يستحقون عنها تعويضات لا تقدر بثمن من الجانب الأيراني حسب أنظمة وتوصيات مؤتمرات ألأمم ألمتحدة بخصوص البيئة ، وحسب القاعدة القانونية المعروفة : لا ضرر ولا ضرار.  وإذا كنّا لا نستطيع لوم ألشاه وهو في قبره، فهل يصح لحكومة إسلامية قطع ألمياه عن ألمسلمين؟
خ - كان من نتائج قطع ألمياه أن تحسنت ألزراعة في ألمناطق ألحدودية داخل إيران وإنتهت تقريبا" داخل ألعراق لأنّ ألمناطق ألحدودية ألعراقية ألإيرانية مرتفعة كثيرا" بالنسبة لنهر دجلة في ألمناطق ألتي شمال ألبصرة ويستحيل سقي مزارعها منه سيحا" بسبب فرق ألإرتفاع ألكبير. وهنا تضرّر ألعراق مرّتين، مرة بسبب إنتهاء ألزراعة وألبساتين تقريبا" في ألمناطق ألحدودية، ومرةً أخرى بسبب تهريب ألمنتجات ألإيرانية عبر ألحدود ومنها ألحنطة مثلا" ألتي يشتريها ألمهربون من إيران بسعرٍ بخسٍ جدا" بسبب إنهيار ألعملة ألإيرانية ، ويسلمونها إلى وزارة ألزراعة بسعر يقارب أل 700 دولار أمريكي للطن ألواحد في حين أنّ سعر ألطن عالميّا" هذا أليوم مثلا" بحدود أل 200 دولار أمريكي، وذلك  فوق تلاعب موظفي ألوزارة ألذين يستلمون ألحنطة فيتلاعبون بالأوزان،  وتتحول ألدرجة ألثانية إلى أولى وربما كان فيها رمال وشوائب، لأنّ ألفساد ألمستشري من قمة ألسلطة إلى قاعدتها قلب ألموازين ألأخلاقية للموظفين إن بقيت أخلاق تذكر. وفوق كل ذلك يأتينا وزير ألزراعة صالح ألحسني ويبشرنا بأنّ إنتاج هذا ألعام بلغ 4 ملايين و750 ألف طن من ألحنطة وحققنا ألإكتفاء ألذاتي!!!
خ – ألكهرباء وألغاز : يردنا أنّ هنالك دورا" لإيران بإستفحال أزمة ألكهرباء وألتأخير بإستثمار ألغاز ألطبيعي ليبقى ألعراق يستوردهما من إيران، فيدفع لها مليارات ألدولارات سنويّا" ألتي هي في أمسّ ألحاجة إليها على حساب مآسي ألشعب ألعراقي ألمظلوم ألذي يعاني من أزمة ألكهرباء منذ  زمن ألطاغية المقبور. ولو إستثمرنا أموال ألكهرباء وألغاز وألمشتقات ألنفطية ألمستوردة لحُلّت أزمتا ألكهرباء والغاز منذ عدة سنوات، لكن ألأحزاب ألعميلة للأجانب في ألسلطة تحول دون ذلك.
2- أنا أؤكّد أنّ موقف ألجارة إيران من ألقضية ألفلسطينية ألذي هو أفضل من مواقف معظم ألدول ألعربية ، وخصوصا" دول ألخليج ألتي تحولت إلى عبيد وبقرات حلوبة للصهيونية  وللولايات ألمتحدة، ونتمنّى من كل قلوبنا تحرير كامل فلسطين. لكن  أكرّر ليس على حساب جعل ألعراق تابعا" ذليلا" لإيران، أو شبه محتل من قبلها، فنكون قد أضفنا إلى ألنكبة ألفلسطينية نكبة عراقية. كما نحيّي موقفها ألمشرّف بدعم أليمن ألشقيق ألذي تكالبت عليه قوى ألشرّ وألعدوان ممثلة بمجموعة من ألدول ألشريرة ألمجهزة بأحدث ألأسلحة ألأميركية ألصهيونية ألفتّاكة.
3- وكذلك نحيّي بطولات حزب ألله أللبناني ونقف وقفة إجلال وإحترام للسيد حسن نصر ألله زعيم ألحزب ألذي أعاد ألأمل للأمة ألعربية بعد تخاذل أغلب ألدول ألعربية، وخصوصا" دول ألخليج.
                                                        طعمة ألسعدي / 18 10 2019
 
* ومن ألإنصاف ألقول أنّ كثير جدّا من أليهود لا يؤمنون بالصهيونية، بل يشجبونها كحركة عنصرية لا تختلف عن ألنازيّة وألفاشستية ألإيطالية ستؤدي إلى محارق جديدة لليهود ، وهذا ما لا نتمناه لهم ونشجبه، وسيكون ذلك لا سمح ألله، على قاعدة ألفعل وردة ألفعل يروح ضحيتها ملايين أليهود ألأبرياء ألمسالمين ألذين يرفضون ألصهيونية وألعنصرية وألظلم. وهنا من واجب أليهود ألطيبين أن يعملوا في كل ما وسعهم للحد من ظلم ألصهيونية ألعالمية ضد ألفلسطينيين وغيرهم، بل ضد ألشعب ألأمريكي وبعض ألشعوب ألأوروبية أيضا". وكان ألخراب ألذي أصاب ألعراق سابقا" ولاحقا" (بعد 2003) خدمة" للصهيونية ألعالمية بتنفيذ أميركي صهيوني قبل وبعد إحتلال ألعراق ودخول آلاف ألصهاينة إلى ألعراق بجوازات ووثائق مزورة، وكلام بلهجة عراقية صميمة لاتختلف عن ألبغدادي أو ألبصري، أو غيرهما.
 
** مقالتي عن تغيير مجاري ألأنهار في 24 أيلول 2009.
 
https://akhbaar.org/home/2009/09/76954.html