المحرر موضوع: أمثال الهنود الحمر مترجمة عن الروسية (2)  (زيارة 184 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ضياء نافع

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 574
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أمثال الهنود الحمر مترجمة عن الروسية (2)
أ.د. ضياء نافع
الترجمة الحرفية – من اجل الاستماع الى نفسك , تحتاج الى أيام من الصمت .
التعليق – مثل فلسفي عميق , فالانسان يجب فعلا ان يتخلص من الضجيج حوله ومن ثرثرة الآخرين كي يتفرغ لنفسه ويستمع اليها . لنتذكر الآية الكريمة –  اني نذرت للرحمن صوما فلن اكلم اليوم انسيا...
+++++
الترجمة الحرفية – الطفل ضيف في بيتك - اطعمه و علّمه واطلقه .
التعليق – مثل رائع في التربية , وهو واضح المعالم جدا بالنسبة لطبيعة الحياة عند الهنود الحمر , ولكنه – مع ذلك - يمتلك ابعادا مشتركة مع مسيرة حياة البشر عموما , اذ نتذكر رأسا القول التربوي العظيم في تراثنا – لا تؤدبوا اولادكم باخلاقكم , لانهم خلقوا لزمان غير زمانكم .
+++++
الترجمة الحرفية – أقوى قوة هي اللين و المرونة.
التعليق – مثل حكيم جدا , يؤكد على الحلول المرنة والتفاهم المتبادل . كم نحتاج الى هذا المثل بعض الاحيان ! لا تكن ليّنا فتعصر ولا جافّا فتكسر – هكذا يقول المثل العربي ,ولا تكن حلوا فيأكلوك ولا مرّا فيبصقوك – وهكذا يقول المثل الهندي , وتتكرر نفس الفكرة عند الهنود الحمر طبعا , ولكن بشكل  واضح ومباشر وحاسم .
+++++
اترجمة الحرفية – تذكّر دائما , ان الابتسامة شئ مقدّس , و يجب ان تتقاسمه .
التعليق – الابتسامة علامة التفاؤل في الحياة , والمتفائل يجد طريقة في الحياة بشكل أسهل من المتشائم .  المثل يؤكد على هذا الجانب من الحياة , بل ويعتبره ( مقدّسا !) , ويذكرنا طبعا بالحديث الشريف المعروف لدينا عن العلاقة العضوية بين التفاؤل وايجاد الخير , ولكن المثل يذهب أبعد , ويدعو الانسان الى ان ( يتقاسم ) هذا الشئ المقدس مع الناس الآخرين , فما أروع ذلك !
+++++
الترجمة الحرفية – العدو ليس دائما عدوا, والصديق كذلك.
التعليق – مثل سياسي بامتياز, ومن الواضح ان الهنود الحمر ليسوا مثلما كانت تصورهم الافلام الامريكية , اذ انهم كانوا ينطلقون من هذا المفهوم السياسي والدبلوماسي في علاقاتهم المتشابكة مع بعضهم البعض , و هذا المثل واقعيا يتطابق مع طبيعة العلاقات الانسانية عموما , بما فيها العلاقات الشخصية ايضا...
+++++
الترجمة الجرفية – احذر من الانسان الذي لا يتكلم , ومن الكلب الذي لا ينبح.
التعليق –  الانسان الذي لا يتكلم عن افكاره ولا يعبّر عنها يبقى مجهولا للآخرين , وبالتالي لا يمكن التكهن بافعاله او ردود افعاله تجاه الامور المطروحة حوله , وطرافة المثل هذا هو التحذير ايضا من الكلب الذي لا ينبح , وربما يريد مثل الهنود الحمر ان يساوي هذا الانسان بذلك الكلب . يوجد مثل ياباني في نفس المعنى وهو – كن حذرا مع الذي يصمت , وهناك مثل مشهور بلهجتنا العراقية يصف نفس الحالة ولكن بشكل مرح جدا , وهو - من السكوتي طكي وموتي ومن الورواري خلي وفوتي , ( السكوتي – الصامت ,طكي – انفجري , الورواري – الثرثار ). 
+++++
الترجمة الحرفية – اذا عندك ما تقوله , انهض كي يشاهدونك .
التعليق – دعوة واضحة و صريحة ودقيقة للاعلان عن الافكار التي يقتنع بها الانسان .
+++++
الترجمة الحرفية – تقديم الخدمات عمل روحاني.
التعليق – مثل نبيل بكل معنى الكلمة .
+++++
الترجمة الحرفية – احكم بقلبك وليس بعقلك .
التعليق – ما أجمل هذا المثل , اذ انه يلغي صرامة العقل عند الحكم ويدعو الى الاستماع الى عواطف القلب ورقته . انها دعوة صادقة للتسامح والعفو عند اتخاذ الاحكام . قال لي صاحبي , ان هذا المثل يذكر بقولنا الشهير – العفو عند المقدرة , فقلت له , أما انا فقد تذكرت قولا آخر وهو – المسامح كريم ...
+++++
الترجمة الحرفية – ذاك الذي يمتلك كثيرا من السلطة , يجب ان يستخدمها دون ضغط .
التعليق – آه لو كان هؤلاء ( الهنود الحمر!!) يحكمون الان في عالمنا المعاصر , هكذا قال لي صاحبي وهو يتحسر أسفا.
+++++
الترجمة الحرفية – الضفدعة لا تشرب ماء البركة التي تعيش فيها .
التعليق – البركة للضفدعة هي الوطن , ولهذا فانها تحافظ عليه ولا يمكن ان تجففه . الهنود الحمر يلاحظون - و بدقة عميقة - الطبيعة وقوانينها حولهم , ويصيغون امثالهم نتيجة هذه الملاحظات الذكية , ولهذا فان امثالهم تتناسق مع مسيرة الحياة البشرية عموما لأنها ملاحظات صادقة وحقيقية . الضفدعة لا تجفف ماء البحيرة رغم عطشها وحاجتها لشرب الماء , لانه وطنها , الذي يبقى عزيزا عليها .  لنتذكر بيت الشعرالعربي الجميل والمعروف الذي ذهب مثلا عن ( بلادي وان جارت عليّ عزيزة ....)  .






" "
 

" "