ankawa

الاخبار و الاحداث => أخبار العراق => الموضوع حرر بواسطة: Janan Kawaja في 13:48 09/11/2017

العنوان: أثيل النجيفي يتحدث عن "بورصة نينوى لبيع وشراء المناصب الحكومية"
أرسل بواسطة: Janan Kawaja في 13:48 09/11/2017
أثيل النجيفي يتحدث عن "بورصة نينوى لبيع وشراء المناصب الحكومية"
(http://wenekan.www.nrttv.com/root/99112017_1220102016_40295.jpg)
بغداد/ NRT
قال محافظ نينوى السابق، أثيل النجيفي، الخميس، ان هناك "ثمنا لإقالة المحافظ نوفل العاكوب، ولكل صوت في مجلس المحافظة ثمن مطروح في بورصة المناصب الحكومية وكلما ازداد عدد المرشحين تنشط السوق وينتعش دور الوسطاء"، حسب تعبيره.

 وذكر النجيفي في منشور على صفحته الشخصية بموقع "فيسبوك" اليوم ( 9 تشرين الثاني 2017)، انه "بينما يكاد ينسى أهالي نينوى ان ثمة حكومة محلية لازالت مكلفة رسميا بإدارة شؤون محافظتهم وتلبية احتياجاتها، الا انهم يتذكرونها على سبيل التندر لما يدور من أحاديث هابطة بين ديوانها ومجلسها".

وأضاف انه "ومع سخونة الاتهامات والإقالات تنشط بورصة نينوى، لبيع وشراء المناصب الحكومية ، فلإقالة المحافظ ثمن ولالغاء الإقالة ثمن مقابل ولكل صوت في مجلس المحافظة ثمن مطروح في بورصة المناصب الحكومية وكلما ازداد عدد المرشحين تنشط السوق وينتعش دور الوسطاء".

وأشار النجيفي إلى انه كي تبقى ما أسماها بـ "البورصة" مفتوحة فيجب توسيع حجم السوق ليشمل مدراء الدوائر وجميع المناصب المهمة في محافظة نينوى .

وختم بالقول إذا "كانت الانتخابات قاب قوسين او أدنى فالمشترون يؤملون أنفسهم بتأجيلها بينما يسارع البائعون لاستثمار ما تبقى من وقتهم"، ثم تساءل قائلا "هل سيغلق أهل الموصل هذه البورصة في الانتخابات القادمة ؟".

وكان مجلس نينوى صوت بالأغلبية، الأسبوع الماضي، على إقالة محافظ نينوى، نوفل العاكوب، بـ 21 صوتا، وبغياب المحافظ نوفل العاكوب، الذي لم يحضر الجلسة التي عقدت في ناحية القوش شمال الموصل.