ankawa

الحوار والراي الحر => المنبر الحر => الموضوع حرر بواسطة: عمر السراي في 09:44 09/06/2019

العنوان: جائزتان أدبيّان في دولة قطر
أرسل بواسطة: عمر السراي في 09:44 09/06/2019
جائزتان أدبيّان في دولة قطر
أديباتنا العزيزات..
أدباءنا الأعزاء..
بغية توطيد العلاقات الثقافية العربية، ولإتاحة الفرص أمام الأدباء، يدعوكم الاتحاد العام للأدباء والكتّاب في العراق للمشاركة الفاعلة في مسابقتين رصينتين كبيرتين تقيمهما وزارة الثقافة والرياضة في دولة قطر الشقيقة، والمسابقتان هما:
١. جائزة الدولة لأدب الطفل:
وتعنى الجائزة بإنتاج أعمال رفيعة المستوى في مجالات أدب وفنون الطفل، بما ينمي قدراته الأدبية، وخلق الوعي لديه، وإثراء المكتبة بأعمال مستوحاة من التراث والواقع المعيش، وتشتمل المسابقة في دورتها الحالية على المجالات التالية:
- القصة والرواية
- الشعر
- النص المسرحي
- أغاني الأطفال
- الدراسات الأدبية
وثمة شروط خاصة لكل مجال من المجالات بإمكانكم الاطلاع عليها عن طريق زيارة الموقع الرسمي للجائرة:
http://www.qataraward.org/
ويجدر القول إن لجنة أمناء الجائزة فتحت باب الترشيح ابتداءً من أول شهر أيّار ٢٠١٩ وسيستمر التقديم إلى ٢٠ تشرين الأول ٢٠١٩.
٢. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية:
وتهدف الجائزة إلى تشجيع كتاب الدراما على إنتاج نصوص وأعمال متميزة تثري الساحة الأدبية والفنية، وتشتمل المسابقة على المجالات التالية:
- النص المسرحي
- السيناريو التلفزيوني
- السيناريو السينمائي
وثمة شروط خاصة لكل مجال من المجالات بإمكانكم الاطلاع عليها عن طريق زيارة الموقع الرسمي للجائرة:
http://www.dohadramaaward.qa/
وملء الاستمارة الخاصة بالمشاركة، ويجدر القول إن لجنة أمناء الجائزة فتحت باب الترشيح ابتداءً من شهر نيسان ٢٠١٩ وسيستمر التقديم إلى نهاية شهر أيلول ٢٠١٩.
هذا وقد عقد في الدوحة أواخر أيار الماضي لقاءٌ جمع أمانة الجائزة ممثلة برئيسها السيد حمد محمد الزكيبا، مدير عام إدارة الثقافة والفنون في وزارة الثقافة القطرية، والسيدات والسادة المسؤولين عن الجانب الثقافي هناك، والشاعر عمر السراي، الناطق باسم الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق، تلقّى من خلاله اتحاد أدباء العراق المطبوعات الخاصة بالجائزة، فضلاً عن الرغبة الصادقة لدى أمانة الجائزة بمشاركة الأدباء العراقيين والعرب.
ويذكر أن الجائزتين تعدّان من الجوائز المهمة في مجاليهما، لقيمتيهما المعنوية والمادية، بما يحقق الدعم الوافر للأديب، ويعضد مشواره الإبداعي.
فشكراً لإدارة الجائزة، وأطيب الأماني لأدبائنا الكرام بالفوز والتألق.