Ankawa.com
montadayaat montadayaat montadayaat montadayaat
English| عنكاوا |المنتديات |راديو |صور | دردشة | فيديو | أغاني |العاب| اعلانات |البريد | رفع ملفات | البحث | دليل |بطاقات | تعارف | تراتيل| أرشيف|اتصلوا بنا | الرئيسية
أهلا, زائر. الرجاء الدخول أو التسجيل
13:42 24/04/2014

تسجيل الدخول باسم المستخدم، كلمة المرور و مدة الجلسة


بداية تعليمات بحث التقويم دخول تسجيل
  عرض الرسائل
صفحات: [1]
1  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / حكايات تراثية من مراحل الطفولة (حدث وصورة) (الحلقة الاولى) الطشت1/ الجزء الاول في: 22:37 11/12/2013
حكايات تراثية من مراحل الطفولة (حدث وصورة)
(الحلقة الاولى)
الطشت1/ الجزء الاول

بقلم ثائرة شمعون البازي
 



المقدمة

اﻟﺣﺩﻳﺙ ﻋﻥ التراث والعادات والتقاليد وﺍﻟﺣﺭﻑ ﺍﻟﻳﺩﻭﻳﺔ ﺍﻟﺗﺭﺍﺛﻳﺔ يعطينا ﺍﻷﺻﺎﻟﺔ ﻭﺍﻟﺩفء ﻭﺍﻟﻧﺷﻭﺓ. ﻻنه يرتبط ﺍﺭﺗﺑﺎﻁﺎ ﻭﺛﻳﻘﺎ بتاريخنا وﻭﺟﻭﺩنا وهو وﺟﺯء من هويتنا وﻛﻳﺎﻧنا ﻭﺍﺻﺎﻟﺗنا.
ومن هذا المنطلق احببت ان اتناول جوانب مهمة من ذكريات مراحل الطفولة, اثارتها زيارتي الاخيرة للمتحف البغدادي بتاريخ 5/4/2012 والتي قد تحرك لدى القارئ شيئا من تلك الذكريات والتي قد تكون متشابهة او متقاربة بالاحداث.

في احدى اركان المتحف البغدادي سقطت عيني على فتاة تجلس قرب ( طشت ) معدني مملوء بالملابس المتسخة وقربها طشت اخر و( سطلة )  دلو معدني, ذلك الركن اثار لدي ذكرى جميلة فما كان مني الا ان اشارك تلك الصبية جلستها لاستعيد ذكرى خاصة وهي تلك اللحظات التي كنت اشارك بها والدتي واخوتي في اليوم المخصص لغسل الملابس المتخسة.
كانت للوالدة طقوس جميلة مع عملية غسل الملابس والذي كان عادة نهاية  كل اسبوع, ففي اليوم المقرر تبدا الوالدة عملها منذ الصباح الباكر فبالاضافة الى ما تكدس  من الملابس المتسخة خلال الاسبوع الذي مضى, نجدها تتنقل بين غرف المنزل لترفع ماتجده امامها من ملابس اخرى بالاضافة الى تبديل شراشف الاسرة. كنت اراقب كومة الملابس التي تبدا بالارتفاع شيئا فشيئا بعد رمي كل وجبة جديدة.
في الاجواء الحارة والمعتدلة كان مكان غسل الملابس في الفسحة (الطارمة) التي تقع خلف الدار, وكانت والدتي تعد العدة لهذا العمل التي كانت تروق لي تسميتها بالاحتفالية غير آبهة بالتعب الذي سيلحق بالوالدة, حيث كنت اراقب تحركاتها وهي تخرج الملابس جميعها وماتحتاجه من مسحوق الغسيل و (صابون البزون) 2 و( الإنجانات والبريمز والجدر)  (القدر المعدني) او السطلة المعدنية (الدلو).
وكاول خطوة كانت توقد ( البريمز) ,  لتضع عليه القدر المعدني بعد ان يملأ بالماء مع  كمية من مسحوق الغسيل و مكعبا او اكثر من ( الجويت )3. واما الخطوة الثانية فهي  فرز الملابس البيضاء عن الملونة,  لتليها عملية تصنيف الملابس حسب استعمالاتها وهكذا.
اما الملابس والشراشف البيضاء فكان نصيبها الغليان في القدر المعدني الكبير حتى تنتهي الوالدة من غسل الملابس الملونة بعد ان تجلس على ( تخت) خشبي مقعد خشبي لتبدا بدعك وفرك الملابس بقوة في الطشت.
كانت عملية الغسل في بعض الاحيان تتطلب تغيير الماء بين وجبات الغسل وكانت هذه هي الفرصة التي كنا ننتظرها انا واخوتي ففي اللحظة التي تهم والدتي برفع طرف الطشت لتسكب الماء كنا نسرع ونقف على بعد خطوات لنراقب انسياب الماء فتبدا لعبتنا, نتراكض امام تسارع الماء المتدفق والذي بدوره يتفرع الى فروع وفروع للامام , وكانت لعبتنا هي كل واحد منا يخمن اين ستكون المحطة التي سيقف عندها الماء لتنتهي اللعبة بفائز لنتخذ بعدها لعبة اخرى الا وهي التزحلق فوق الماء المشبع بمسحوق التايت, او نجمع كمية من الرغوة ونضعها على وجوهنا لتكون كلحى بيضاء نفتخر بها ومن ثم ننفخها لترتفع منها فقاعات على شكل بالونات نرى من خلالها الوان قوس قزح.
اما مسحوق الغسيل التايت فهو الاخر له قصص خاصة في ذاكرتي, اذكر في مرحلة من المراحل كيف سعت الشركة المنتجة ان تزيد من بيع منتوجها حينما اطلقت دعاية وهي ان تجمع عددا معينا من شعار الشركة الموجودة على علبة الغسيل نفسها لتسلم الى اي محل لبيع المواد الغذائية ويستلم بدلا عنها, علبة مسحوق غسيل مجانا. واذكر ايضا في فترة اخرى كان يوضع في بعض علب الغسيل هدية وهي عبارة عن قراصة للملابس (مشبك يستخدم لتثبيت الملابس على الحبال عند نشرها), كانت تلك القراصات مصنوعه من مادة البلاستك وبالوان زاهية, والجميل في الامر كنت ارى لهفة والدتي بعد شراء كل علبة جديدة لتفتحها لعلها تعثر على احداها وخصوصا ان كان لونها يختلف عن ماجمعته سلفا.

لنعود الى غسل الملابس, فبعد الانتهاء من غسل الملابس الملونة وتشطيفها تبدا مرحلة النشر على الحبال ولهذه العملية طقوس اخرى. حيث تبدأ الوالدة وبمساعدة خرقة قديمة (قطعة قماش قديمة) بمسح الغبار المتراكم على الحبال المعلقة والتي تكون في معظم الحالات بشكل خطوط تكاد تكون متوازية. اما عملية النشر فتكون بعصر (برم طرفي كل قطعه باتجاهين متعاكسين) وكانها لم يتم عصرها مسبقا ومن ثم تفتح القطعة وتنفض بقوة مرتين وثلاث واربع اعتقادا بان هذه العملية ستجعل الملابس بدون تكسرات او طيات فيمكن لبسها مباشرة بعد ان تجف او دون اللجوء الى المكواة, او حتى تكون اكثر سهولة في حالة كيها.
تبدا عملية النشر وذلك بتثبيت قطعة تلو الاخرى على الحبل وبشكل متناسق ومرتب وكل حسب تصنيفه, هنا القمصان تتكئ حافاتها الخارجية على بعضها لتليها المناشف (الخاوليات) وهكذا.
بعد اكمال النشر تعود الوالدة بتغيير الماء لتبدا عملية غسل الملابس البيضاء والتي تكون قد اخذت نصيبها من الغليان , فتقوم برفع قطعة قطعة بعصا خشبية من القدر الى الطشت لتتم عملية الدعك والفرك بقوة بعد ان تبرد القطعه بعدد من الحركات والتقليب العفوي لتفيع (لتشطف) فتستقر على الحبال وبنفس الطريقة السابقة.
كل هذه الساعات تمر وانا واخوتي نراقب والدتنا ونجالسها ونشاركها الغسل والاستماع الى بعض من احاديثها, وكم كانت ابتسامة الخبث تعلو وجوهنا حينما نسمعها تردد اسما من اسمائنا , توبخ وهي منزعجة حينما تقع بين يديها قطعة ملابس يصعب عليها او ياخذ منها وقت اطول لازالة بقعة ما موجودة فيها. ومااجمل تلك اللحظة التي كنا نسعى لكسب رضاها حينما تطلب ان يجلب لها حاجة ما بعيدة عنها, كنا نتسارع ...لنفوز بابتسامتها الحنونة وكاننا نتعمد فعل ذلك لنظهر لها امتناننا لذلك الجهد الذي كانت تبذله لاجلنا نحن.

الى هنا انتهت حكايتنا اليوم وساعود لكم مع حكاية اخرى مع الطشت في الجزء الثاني.
...
1ـ طَشت (طست): ونعني به بشكل عام , حَوضُ السّفُن , حَوضُ النّهرِ أو البَحرِ أو البُحَيرَة , اما مانعنيه بالشئ المتعارف عليه, هو ذلك الشئ المدور..العميق مصنوع من الفافون او البلاستك، الذي يستخدم كحوض للسبح فيه , او لغسل الملابس , او لعجن العجين وايضا استخدم من قبل الصيادين يجمعون صيدهم من السمك فيه او حين عرضه للبيع .
2ـصابون البزون: هو عبارة عن قطعة صابون مستطيلة بحجم كف اليد بلون الحليبي (البيج) , يتميز برائحة خاصة , يستخدم هذا الصابون في غسل الملابس (البيضاء والملونة) لازالة البقع والتي يصعب ازالتها بالمسحوق العادي. كما ويستخدم في جلف الفافون لازالة السواد ولاعطاءه لمعان.
3ـ مكعب الجويت: يسمى هكذا لان لونه ازرق على بنفسجي, وهو عبارة عن مادة الكلور وعمله هو ازالة البقع وتبيض الانسجة البيضاء.


2  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / +احتفالية الجالية العراقية في مدينة لينشوبنك بايام الثقافة العراقية لليوم الثاني في: 08:12 09/10/2012
+احتفالية الجالية العراقية في مدينة لينشوبنك
بايام الثقافة العراقية لليوم الثاني

تنوع برنامج احتفالية اليوم الثاني لمهرجان ايام الثقافة العراقية والذي صادف يوم السبت  22/9/ 2012 حيث بدأ البرنامج من الساعة الحادية عشرة ظهرا واستمر حتى .ABFالرابعه مساءا وعلى قاعة الجمعية السويدية
استقبل الدكتور اسعد راشد وضيوفنا الاعزاء بالازياء العراقية التراثية لاطياف شعبنا العراقي , وكانت البداية بقص شريط افتتاح المعرض الفني المتنوع الحرفي والتشكيلي بمشاركة شخصيات من حرفيين وتشكيليين ومصممين وفوتوغرافيين من ابناء جاليتنا TV24 العراقية في مدينة لينشوبنك مع مرافقة كاميرة القناة السويدية
ثم الانتقال بعدها الى قاعة الاحتفالية حيث رحبت السيدة نجاة العاني بكلمة ترحيب قصيرة باللغة العربية تلتها السيدة شيلير مام نوري بكلمة ترحيب باللغة الكردية.
لتتوالى الكلمات والتي بداها السيد عوديشو انويا بكلمة باسم اللجنة التحضيرية للاحتفالية بالمهرجان, وكانت بعدها كلمة الدكتور اسعد راشد مدير المركز الثقافي العراقي للدول الاسكندنافيا.
كما وشاركت جمعية ( آ بي اف) السويدية بكلمة قدمتها السيدة ريكمور سيدربوم , تلتها كلمة الجمعية  العراقية قدمتها السيدة قبس مهدي (رئيس الجمعية العراقية) وثم قرا الاستاذ مام صالح كلمة الجمعية الثقافية الكردية.
كما وشاركت السيدة ثائرة شمعون البازي بكلمة عن مركز فراديس العراق تبعتها كلمة اتحاد شبيبة كلدوآشورسريان في المملكة السويدية قدمها الشاب شومير البازي رئيس الاتحاد.
تلتها فقرة الموسيقى والاستماع الى العزف المنفرد لكل من الفنانيين احمد مهدي على ألة الكيتار والفنان جورج  داود على آلة البزق والفنان علاء سعيد على آلة الاورك والفنان اسماعيل كيتار على آلة الكيتار وبمشاركة الحضور بترديد الاغاني وتقديم الدبكات العراقية.
ومن ثم افتتحت الجلسة العراقية التي زهت بالملابس التراثية والتي تخللتها تقديم الضيافة العراقية القهوة العربية والشاي المهيل والمعجنات التي صنعتها ايادي عراقيات طيبات. ومن خلال تواجدنا في اجواء هذه الجلسة قرا السيد بولص دنخا نص شعري باللغة السريانية ترجمت الى اللغة العربية, تلته السيدة ثائرة شمعون البازي بقراءة نص شعري باللغة العربية لننهي احتفاليتنا الجميلة بكلمات الشكر والامتنان لكل من شارك وساهم في تنظيم هذه الفعالية بتوزيع الورود من قبل الدكتور اسعد  راشد.
وبدورنا قدمنا لضيفنا مدير مركز الثقافي العراقي في السويد باقة من الزهور تعبيرا عن شكرنا لحضوره الى مدينتنا,  لنودعه بباقة من الاغاني العراقية التراثية وكان ختامها باغنية جنة جنة ياوطنا وبصوت واحد ليبقى وطننا العراق جنة بجميع اطياف شعبنا العراقي, هذه هي رسالتنا التي عملنا عليها ونامل من كل من يحب العراق ان يجمع شملنا بالعمل وبالمحبة الحقيقة ولا يعمل على تفرقتنا.
الشكر الجزيل لضيفنا وللحضور الذي تواجد خلال هذين اليومين
الشكر الجزيل لاعضاء لجنة تنظيم الاحتفالية وللجهود الكبيرة التي قدموها
الشكر الجزيل لكل فنان وحرفي ساهم في معرضنا الفني المتنوع
الشكر الجزيل لكل الشخصيات التي ساندتنا ووقفت معنا
والشكر الجزيل للجهات التي تواجدت وحضرت احتفاليتنا:
ABF ـ شخصيات سويدية من
ـ شخصيات سويدية من بلدية مدينة لينشوبنك
ـ شخصيات سياسية سويدية ومن جنسيات اخرى
TV24ـ التلفزيون السويدي

http://www.ankawa.org/vshare/view/3266/mhrgan/

الاعلامية ثائرة شمعون البازي


3  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / احتفالية مهرجان أيام الثقافة العراقية للجالية العراقية في مدينة لينشوبنك/السويد في: 14:37 25/09/2012
احتفالية مهرجان أيام الثقافة العراقية
للجالية العراقية في مدينة لينشوبنك/السويد
احتفلت جاليتنا العراقية في مدينة لينشوبنك بمهرجان ايام الثقافة العراقية ليومي 21ـ22/9/2012 وبرعاية المركز الثقافي العراقي للدول الاسكندنافية في العاصمة ستوكهولم والذي انطلق منذ 15/8/2012 ليشمل مدننا من السويد ومن دول الاسكندنافية الاخرى.
تنوعت منهاج الاحتفالية لليوم الاول والثاني واليكم التقرير المصور لبرنامج الاحتفالية.
(الجزء الاول)
الاحتفالية لليوم الاول

بعد ان استقبل ضيفنا الدكتور اسعد الراشد وعدد من الشخصيات العراقية من جاليتنا العراقية في مدينة لينشوبنك من قبل زهرات من اطياف شعبنا العراقي...
افتتحت الاحتفالية بكلمة ترحيب بالضيف والحضور قدمتها السيدة ثائرة شمعون البازي , ليقدم بعدها الاستاذ عوديشو انويا عرضا للسيرة الذاتية لضيفنا الدكتور اسعد الراشد.

قدم بعدها الدكتور اسعد الراشد (مدير المركز الثقافي العراقي) شرحا عن دور المركز الثقافي العراقي (اهدافه, النشاطات التي قدمها والخطط المستقبلية التي يسعى المركز الى تحقيقها). ومن ثم قرأ الدكتور اسعد الراشد مقطتفات من مذكرات (رواية لن تكتب)
 


   
تلتها استراحة مع الضيافة العراقية, حيث اجواء من الفرحة والسعادة.
 
 
 

 
ومن ثم العودة الى قاعة المحاضرة للاستماع الى النشودة وطنية قدمتها فرقة الاغنية العراقية بعنوان (بغداد لا تحزني) بعدها قدم الفنان علاء سعيد تعريفا مختصراعن هذا العمل.

كان لنا بعد ذلك عودة الى حوار مفتوح بين ضيفنا الدكتور اسعد الراشد والحضور, تناول الحوار طرح الاراء والاسئلة والمقترحات. وبهذا تم الاعلان عن انتهاء برنامج  اليوم الاول للاحتفالية.

 
الجمعيات والجهات المشاركة
ـ الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك
ABF  ـ جمعية
ـ الجمعية الثقافية الكوردية
ـ مركز فراديس العراق
ـ شبيبة كلدوآشور سريان
ـ فرقة الاغنية العراقية
سيتم لاحقا  الاعلان عن تفاصيل الاحتفالية بصورة اشمل

الاعلامية ثائرة شمعون البازي
التصوير: ماجد هندوش
ـ-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
-

           الجمعية الثقافية الكوردية            
              



   الاعلامية ثائرة شمعون البازي
التصوير: ماجد هندوش



نص (النفس الاخير)  فلم تسجيل صوتي
http://www.youtube.com/watch?v=lyPTXR2GJO0


النفس  الاخير
حينَ غمر هوانا ليال هوجاء
فيها هوت عروشُنا
وارتعاشاتٌ من الهناء
دغدغَ الحب جراحاتـِنا
لتبقى ندية
متشوقة  للقاء
ايها الحبيب ماخـُلقتُ هكذا
أذرفُ الدمع حزنا على بعدِك
واُنهي ايامي بكاء ًوحسرة
فأنا كالشمس
مشرقة
وقلبي
كلهيبِها يشتعل...
ايها الحبيب....
هل كُتبَ لنا  ان نلتقي
من جديد
أم الجفاء ُ اصابَ حبـَّنا
والعهود التي قطعناها
هل ستفنى كومضةِ عين...
كلقاءاتـِنا
فكلُّ ماابغيه
انت من الدنيا
فكنْ لي ..
منقـــذا
ثائرة شمعون البازي
4  المنتدى الثقافي / أدب / هل أضاع اللقاء شذاه؟ في: 08:34 03/08/2012



هل أضاع اللقاء شذاه؟


ثائرة شمعون البازي



‏ كانتْ متوترةً بعد ليلةٍ لم تغفُ فيها إلا قليلاً.. ليلةٍ أمضتها تفكرُ كيف حملـَها عشقـُها بأتجاه صوتٍ كان يناديها .. ربما تلتقيه .. او هكذا تخليت. كانت قريبةً جداً منه.. قربَ منزلهِ , سارت في المنطقة التي تحيطُ ببيتهِ .. جلست عن بـُعد تتأملُ ذلك المكان .. كم حدثها عنه, حتى كادت تسمعُ خطواتـِه وهو يقتربُ ويمدُ يدهُ مصافحاً فقط... بخـل عليها بقبلةٍ على الجبين. استنشقت عطرَه ...العطر الذي اهدته له , لكنها تمالكت نفسها ككل مرةٍ  لتعود الذاكرة إلى آخرِ حديثٍ  بينهما...
كان غاضباً جداً وهو يقول لها...انظري إلى نفسِك , ها أنتِ  وحيدة ٌ الآنَ  بسبب مواقفِك , انظري إلى نفسِك !!!  انتِ  مريضةٌ نفسيا ومعقدة ..  عالجي نفسك اولا.
ـ ماذا!! هل سكبتَ حقيقتك , ام كان همـُّكَ ان تخرجَ  من الموقفِ منتصرا  كما هو الحال في كل حالات غضبك.؟!!
...أصبحت تجاريحُك تراكمات , ايها الحبيب...ما كان يجدرُ بكَ أن تصدمَني بعباراتٍ جارحةٍ والعصبية تملكتك. كم من مرةٍ  قلتها لك لا تجرح لانك  لن تلومَ الا نفسَك , فقل لي كيف كنت تريدني إذن أن أكون كي لا أكون معقدةً.. ألست أنت حقاً من ركبتهُ موجة ُ التعقيد؟
فجاءةً وقفتْ لتنفضَ الغبارَ عن ملابسها وهي تتمتم (يا إلهي.. مالذي جنيتُه ليحدثَ كل هذا, أنا لم أشأ سوى حبـِّه..!!) ..  مدت يدَها الى شُجيراتِ الآس  بالقرب منها  .. قطفت منها ماقطفت وسارت خطواتِ العودة وهي تنثرُ اوراقـَها على مدى المسافة التي سارت بها وهي تبتعدُ عن بيته.
‏ (قبل اللقاء كان الترقبُ والانتظار.. حتى ضاعت كلُ الرغبات في التفكير لأجل صباحٍ مشمسٍ جديد..  كانت الكلماتُ وسيلتنا للبوح بما لا يُستطاع البوح به , كنا نعيش اللحظاتِ لنكشفَ عمّا يختلجُ في النفوس... لذلك جئتُ اليه بعد ان لملمتُ أجزاءَ  نفسي المبعثرة.. بعدَ أن انتزعتُ أقنعةَ الخوفِ والتردد. وها انا الان انظرُ حولي  والبرودة نفذت إلى قلبي , لابقى صامته).
مرت الايامُ  وكان خوفـُها يصلُ إلى حدِّ الرُّعب , فقد انتظرت هاتفا منه لتطيرَ فوراً إليه , لكنه لم يشأ أن يتصل فالغضب تمكن منه , وهي لم تعد قادرة أن تستجديه من جديد لتسحبَ االكلمات منه وتساله ...هل مازلت تحبني؟
وأردفت وكأنها تحاول الوصول إلى طوق ما للنجاة تخشى أن يفلت منها فاختنقت الكلمات في حلقها.. ماذا ستقول بعد؟... لاشيء , فقد انتهى الكلام.
5  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / احتفالية سويدية بمشاركة الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك في: 10:37 15/07/2012

احتفالية سويدية بمشاركة الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك
الأعمال العظيمة تتحق ليس بالقوة انما بالاصرار))
ما أجمل أن تتحد القلوب لتترجم المحبة التي نسعى لها , ومااجمل ان نحقق شئ باسم العراق ومااجمل ان نبدا بخطوة لننتهي الى خطوات. شاركت الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك متمثلة بعدد من اعضاء هيئتها الادارية وبمؤازرت عدد من عضوات الجمعية احتفالية اقامتها جهات سويدية ليترجموا محبتهم للوطن العراق فكانت الرسالة واضحة فعلاً لا قولاً.
 كان التجمع في مساء الخميس المصادف 28/6/2012 في حديقة عامة في منطقة خيكاتورب حضره حشد من السويديين والعراقيين ومن جنسيات اخرى, وكانت المشاركة تلبية  SOCIALDEMOKRATI و IBFلدعوة من جهتين سويديتين وهما
 
 

شاركت نساء الجمعية بعرض تراثنا العراقي من خلال الزي والحلي التراثية وكذلك بتقديم المعجنات العراقية (الكليجة) والشاي المهيل على الطريقة العراقية.


 
كما وقدمت فرقة الاغنية العراقية (الفنانة جيرمين شمعون والفنان علاء الفتلاوي) باقة من الاغانب باللغتين الانكليزية والسويدية اضافة الى اغاني عراقية تراثية تغنت بالوطن والانسان والمحبة, وكانت مشاركة الحضور في الدبكات والجوبي العراقي متميزة وبالاخص السويديين.

وفي نهاية الاحتفالية رفع العلم العراقي مع الاهازيج العراقية على انغام الاغنية العراقية جنة جنة جنة ياوطنا. لا اطيل عليكم بل ساترككم مع ماكتبه بعض ممن حضروا الاحتفالية هذه:ـ
 
(تجمع سويدي عراقي من خلال المشاركة مع جهات سويدية والجمعية العراقية في لينشوبنك. عرض خلال الاحتفالية الفلكلور العراقي ورفع العلم العراقي.
 نشكر الاخت جيرمين شمعون والاخ علاء الفتلاوي لما قدماه من الاغاني العراقية التراثية)
نعيمة فخري


(لمست المحبة والاخوة بين اعضاء الجمعية العراقية, وكانت الفرحة تزهوا على الحاضرين حيث استمعنا الى الاغاني العراقية التراثية وهلاهل ودبكات شارك بها الحضور بالاضافة الى الاعلام الذي تواجد لنقل الفعالية)
داليا امين العمري



(كم هو جميل ان نلتقي جميعا عراقيين وسويديين ومن جنسيات اخرى, في تجمع رائع حيث قدمت الجمعية العراقية كل مايتعلق بالتراث العراقي وبمشاركة بعض عضوات الهيئة الادارية للجمعية العراقية وعضوات الجمعية, من خلال عرض الملابس والحلي التراثية وتقديم المعجنات الكليجة, والاستماع الى الاغاني التراثية بصوت الفنانة جيرمين البازي والعزف للفنان علاء الفتلاوي)
نجاة العاني


(POSITIV UPPLEVELSE MED ER MÅNGFALD AV OLIKA MÄNNISKOR OCH OLIKA  MUSIKSTIL. BRA INITIATIV EFTERSOM DET BLIR EN KUL MÖTESPLATS FÖR MÄNNISKOR OCH EN ANLEDNINg ATT SES OCH PRATA. ATT SOLEN LYSER ÄR OCKSÅ EN FÖRDEL).
Johannes stenbery
[/color]

ترجمة بتصرف
تجربة إيجابية بمشاركة ثقافات متعددة من مختلف الجنسيات واسلوب موسيقي مختلف . مبادرة جيدة للالتقاء والتحدث بين الناس في هذا اليوم المشمس)
يوهانس ستينبيري

 
(UTANFÖR KYRKAN I SKÄGGETORP TRÄFFADES FOLKET, ABF, IRAKISKA FÖRENINGEN OCH SOCIALDEMOKRATIRNA. IRAQI SONG BAND, FOLK DANSADE, KORV GRILLADES, SMYCKEN BEUNDRADES OCH SÅLDES.'VI TRÄFFADES FÖR ATT HITTA NYA VÄNNER OCH FIRA IN SOMMAREN TILLSAMMAS).
SOFIA
MIKAEL SANFRIDSON


ترجمة بتصرف
  امام الكنيسة في منطقة خيكاتورب التقى الناس مع عدد من اعضاء اتحاد تعليم العاملين والجمعية العراقية,  واعضاء من الحزب الاشتراكي الديمقراطي وبمشاركة فرقة الاغنية العراقية. حيث كان الرقص , شواء النقانق, وعرض الحلي وبيعها . كان اللقاء للحصول على صداقات جديدة ولنحتفل معا بموسم الصيف)
صوفيا ومايكل سانفريدسون

 
 
 

 
 
 
 
 
6  المنتدى الثقافي / أدب / عمل مشترك النص (دموع الآنبياء) شعر شعبي في: 11:59 06/03/2012
عمل مشترك النص (دموع الآنبياء) شعر شعبي بقلم الشاعر العراقي حامد كعيد الجبوري , تصميم واخراج الفلم للتشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي
النص والفلم يتحدث عن الظرف المؤلم الذي يمر به بلدنا الغالي العراق
رابط الفلم
 http://www.youtube.com/watch?v=5gvwFodTdFI
 
تحيات
ابنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي
7  المنتدى الثقافي / أدب / اللحظات في: 18:39 11/01/2012


اللحظات

ثائرة شمعون البازي


 
آخر تعريف يقول
ان  الآهات  ..
 تقاسيم الم
 والجسد ارتعاشة الرغبات
  اللحظات ما اجملها
   تلك التي تعيشني
   في كنف حلم جميل
   وما اروع انوثة
 تكتمل في هناءة
 هذا الحنين
  يسافر الصراخ
 الى آخر عنفوانه
  ليرتقي  سلم الجنون
 حينها .. ازرع  فيك
  اشرعتي
 المبحرة الى سر المدن
 خطوة .. ترتمي
  في حضن التنهدات
 واخرى   اليك
   تاتي
مر ة اخرى بخشوع



8  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / من الذكريات (1) (انا والطين) في: 21:51 07/01/2012
من الذكريات (1)
(انا والطين)

دخلت الورشة ,  بعد ان قررت ان ابدا اليوم العمل بالطين بعد مرور سنوات طويلة على غربتي. و حالما مست يداي قطعة الطين شرد ذهني بعيدا وعادت ذاكرتي الى لحظات عشتها في مرحلة من مراحل طفولتي.
تذكرت تلك العطلة الصيفية التي قضيتها في بيت جدي , وفي احد الايام طلبت خالتي ان ارافقها ففعلت حتى دون ان اسالها الى اين.
قطعنا مسافة طويلة  ونحن نتحدث عن امور كثيرة ومنها سبب مجيئنا الى هنا حتى وصلنا الى مكان بعيد يكاد يكون منعزلا عن المنطقة السكنية, حتى وصلنا الى ارض زراعية او هكذا ظننت تتوسطها تلة عالية.. اكملنا السير باتجاه التلة ومن ثم إلتفـفنا من احد جوانبها حتى صرنا امام منطقة مفتوحة وامام مساحة مائية تكاد  تغطي الارض.
تقدمت خالتي عني بخطوات واختارت مكاناً قرب الماء وبدات تحفر وطلبت مني ان افعل نفس الشئ, وبدانا الحفر كأننا في سباق من سيفوز اولا في الوصول الى طبقة الطين الغريني الاحمر, جمعنا مانستطيع حمله في اكياس بلاستيكية لنعود  به الى البيت.
عند عودتنا جلست خالتي على الارض بعد ان افرغت احدى الاكياس وبداءت بعجن الطين ورفع  مايصادفها من شوائب ..  وماهي إلا  لحظات حتى بدات بتقطيعه الى اجزاء. اخذت قطعة ولفت ماتبقى بقماش مبلل ووضعتهم في الكيس. وبداءت تعمل بالقطعة التي عزلتها لتصنع شيئاً منها, تابعت خطواتها لتنتهي من صناعة اول مزهرية من النوع الذي يعلق على الحائط.
.....في تلك اللحظة عدت الى واقعي وانا ابتسم وقررت ان اصنع مثيلاً لتلك المزهريات لعل خالتي تراها وهي في عالم بعيد عن عالمي ولربما تتذكر مثلي تلك اللحظات.

اليكم جزءا  من تلك الذكرى وأرجو ان يروق لكم

http://www.youtube.com/watch?v=MwjCUyy9buI

9  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / حلي من الزجاج (الجزء الثاني) في: 14:29 31/12/2011
حلي من الزجاج (الجزء الثاني)

بقلم:  ثائرة شمعون البازي

 
الطريقة التي اتبعتها في صناعة الحلي هي استخدام الواح وقطع الزجاج المتوفرة في الاسواق . فبعد التخطيط لعدد من الموديلات , ابدأ بتقطيع الزجاج الى الاشكال التي احتاجها.
تليها عملية الصقل لحافات القطع لاعطاءها الشكل النهائي كان تكون دائرية او بيضوية او مربه...الخ
بعد الانتهاء من عملية الصقل ابدا بترتيب كل موديل على حدة حيث تكون هناك طبقة سفلى اساسية ومن ثم تلصق فوقها القطع الاخرى حسب تخطيط الموديلات. ترتب في الفرن الخاص بالزجاج , تنصهر القطع العليا لتلتصق ببعضها وبالقطعة السففلى فتاخذ شكلها النهائي.

اليوم اقدم لكم الجزء الثالث (الحلي من الزجاج) فارجوا ان تروق لكم



لمشاهدة الاعمال

http://www.youtube.com/watch?v=3qrOF4NHlps

 

10  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك/السويد وحفلاً عائلياً ساهراً في: 14:28 31/12/2011
الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك/السويد وحفلاً عائلياً ساهراً

أقامت الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك السويدية في يوم السبت المصادف 12/11/2011 حفلاً عائلياً ساهراً بمناسبة عيد الأضحى المبارك وعلى قاعة ومطعم WAHLBECKS .
ابتدأ الحفل بكلمة القتها السيدة نجاة العاني رحبت بها بالحضور , تلتها كلمة الأستاذ غسان الجنابي (رئيس الجمعية) والتي تقدم فيها بالتهاني والتبريكات الى الحاضرين بمناسبة العيد, مشيرا الى عاداتنا وتقاليدنا التي تهتم بالاطفال في مثل هذه المناسبات.
 


 وقد جاء فيها:-
(أخواني وأخواتي الحضور الكريم مساء الخير , أتقدم لكم بأحر التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الأضحى المبارك فكل عام وانتم بالف خير وأدعوا الله لكم ولجميع العراقيين أن يجعل أيامكم كلها أعياداً ومسرات وأن ينعم العراق بالسلام والطمأنينة .
إخوتي من عاداتنا وتقاليدنا أن لأطفالنا الأعزاء حصة عظيمة في العيد من خلال إهدائهم بعض الهدايا  وبعبارة أخرى ما نسميه بـ(العيدية) لذا فإن الجمعية العراقية تسعى دوماً لإحياء تقاليدنا وعاداتنا الجميلة والحفاظ عليها, لذلك سنوزع هدايا العيد على جميع أطفالنا) .

تلت كلمة مدير الجمعية توزيع هدايا للاطفال.
 


ضمن الحفل تم تكريم بعض العضوات للجمعية بوردة محبة واعتزاز وتقديرا لدورهن البارز والمتميز في بناء الجزعية العراقية وهن كل من:
أولاً:-    الفنانة العراقية السيدة جيرمن البازي التي دوماً تتغنى بحب العراق من خلال اغانيها التراثية الأصيلة.
ثانياً:- السيدة هند العميدي التي تثري الجمعية بالمقترحات البنّاءة وتحرص على المشاركة بجميع فعاليات الجمعية.
ثالثا:- عضوات الهيئة الادارية كل من السيدة نجاة العاني والآنسة هبة العبيدي والآنسة غادة الخياط لدورهن المتميز في اعداد وتنظيم فعاليات ونشاطات الجمعية.
رابعا:-  الإعلامية والمصممة والفنانة التشكيلية ابنة الرافدين السيدة ثائرة شمعون البازي والتي هي صوت الجمعية العراقية النابض بحب العراق.
 


متمنياً لهن جميعاً الموفقية والنجاح وشاكراً لهن جهودهن العظيمة والتي تدل على حسهن الوطني العالي وحبهن لبلدنا العراق الغالي .
كانت لمشاركة الدي جي آزاد في احياء هذه الحفلة دورا كبيرا في امتاع الحضور بالموسيقى والأغاني الجميلة.


وبعد فقرة العشاء تم تقديم هدية رمزية للسيدة نوال وزوجها السيد جنان قدمتها السيدة نجاة العاني وباسم الهيئة الإدارية لدورهما وجهودهما القيمة في تنظيم المطعم والقاعة التي اقيمت بها الحفله.
 استمر الحفل لساعة متاخرة من الليل, أعرب بعدها جميع الحاضرين عن إمتنانهم وفرحهم الكبير للجهود المبذولة في التهيئة  والاعداد لهذا الحفل شاكرين الهيئة الإدارية للجمعية.

صور من الحفلة:
 


 
 




الاعلامية ثائرة شمعون البازي
التصوير: جيرمين البازي
11  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / حلي من الزجاج (الجزء الثاني) في: 23:00 14/12/2011
حلي من الزجاج (الجزء الثاني)

بقلم:  ثائرة شمعون البازي

   
يصنع الزجاج من الرمال وهو المادة الأكثر أنتشاراً على الأرض, علماً أن مزايا الزجاج تختلف كلياً عن الرمال. فالزجاج لا يعتبر مادة صلبة بل هو سائل لزج يتصلب عند البرودة. فالزجاج هو خلطة مناسبه من الرمل (السيليكا) مع بعض أضافة العناصر الأخرى التي تساعد على الأنصهار. وقد دخل الزجاج كمادة في الكثير من جوانب حياتنا من البناء الى ادوات المطبخ المستخدمة الى التحفيات وغيرها.

وفي عالم صناعة الحلي من الزجاج, هناك طريقة استخدمت وهي بعد خلط المواد وصهرها تشكل اشكال مختلفة من الخرز التي تصنع باحجام والوان واشكال مختلفة ومنها تصنع الحلي.

اما الطريقة التي اتبعتها في صناعة الحلي هذه تختلف عن الطريقة الاولى الا وهي استخدام قطع الزجاج المتوفرة في الاسواق. حيث ابدا العمل بتخطيط عدة موديلات ومن ثم شراء مااحتاجه من الزجاج الملون ومن ثم ابدأ بتقطيع الزجاج الى الاشكال التي احتاجها. تليها عملية صقل الحافات لاعطاء الشكل النهائي لكل قطعة ولتصبح حافاتها ملساء. وبعد الانتهاء اقوم بلصق الاجزاء وحسب نماذج تخطيط الموديل لتوضع في الفرن الخاص بالزجاج في درجة الحرارة المقررة , تنصهر القطع المتركبة وتلتصق ببعضها لتاخذ شكلها النهائي ولتصبح اكثر صلابة.

واليوم اقدم لكم الجزء الثاني (الحلي من الزجاج) فارجوا ان تروق لكم


لمشاهدة الاعمال
http://www.youtube.com/watch?v=QKLFRJp7clo


 


12  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / حلي من الزجاج (الجزء الاول) في: 11:04 29/11/2011
حلي من الزجاج (الجزء الاول)


مجموعة قلائد صنعت من الزجاج , حيث مرت بعدد من المراحل بدءا من تخطيط الفكرة لاختيار الالوان ومن ثم عمليه القص والتقطيع واللصق لتوضع في فرن خاص بالزجاج.
المجموعات الثلاثة (الجزء 1,2,3) التي ساعرضها على ثلاث مراح , تحمل كل قطعه قلادة رسالة معينة من خلال الشكل والالوان وما اضفته من مواد اخرى. حيث كل قطعة تاخذ الكثير من الوقت مابين التخطيط واختيار الالوان والاشكال للتنسيق فيما بينهم لاجعلها لوحة فنية تعطي رسالة ما للمتلقي .


اليكم مجموعتي الاولى ارجو ان تنال اعجابكم



لمشاهدة الحلي في الفلم التالي
http://www.youtube.com/watch?v=mM-WYISoeTE

تحيات
ابنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي

13  الاخبار و الاحداث / أخبار العراق / ندوة للجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك وبحضور جمعية Folkungaland السويدية في: 11:13 22/11/2011
ندوة للجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك وبحضور جمعية Folkungaland  السويدية

في محاولة من قبل الهيئة الأدارية للجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك لعقد علاقات طيبة مع جهات سويدية لغرض التعرف على النشاطات والفعاليات التي تقام من قبل الجمعيات المختلفة , عقدت الجمعية العراقية في الساعة الرابعة من مساء يوم السبت المصادف 29/10/2011 في القاعة الخاصة بـKungsbergsskolan: وبحضور ممثلين عن جمعيةFolkungaland  السويدية ندوة لغرض تسليط الضوء والتعريف عن الامكانيات التي يمكن من خلالها تشجيع المهتمين على السكن والعيش وانشاء مشاريع في ريف السويد.
وقد سبقت هذه الخطوة قيام الجمعية العراقية بالتنسيق مع الجمعية اعلاه بسفرة الى بعض المناطق الريفية في السويد لتكون هذه الامسية حلقة مكملة لتلك السفرة.
اشتملت الندوة على عدة فقرات حيث كانت فقرتها الاولى كلمة ترحيب بالحضور من قبل الهيئة الادارية للجمعية العراقية والتي القاها الاستاذ غسان الجنابي رئيس الجمعية.


عقبها تقديم ممثلي الجمعية السويدية وهما كل من السيدة جانيت اونير والسيد روجر سيلفر والذين قدما شرحا موجزا عن جمعيتهم واهدافها وكذلك الهدف الرئيسي من هذا اللقاء.

 
ابتدأت السيدة جانيت اونير حديثها عن السفرة المشتركة الى الريف مع عرض فلم يحوي على مجموعة صور التقطت في تلك السفرة , حيث التقى اعضاء الجمعية العراقية ببعض الساكنين هناك والتحدث معهم وطرح بعض الاسئلة عن حياة الريف.

تحدث بعدها السيد روجر سيلفر عن سبب تنظيم تلك السفرة موضحا الهدف من هذا المشروع الذي يتبناه الاتحاد الاوربي ومن ضمنه السويد المتمثله بجمعيتهم Folkungaland  السويدية لغرض تشجيع الجاليات المهاجرة للسكن والعيش والعمل في الريف.



 كما وقام السيد سيلفر بالأجابة على بعض التساؤلات والاستفسارات المطروحة من قبل اعضاء الجمعية مشكورا لتعقبها فترة استراحة مع تقديم الضيافة العراقية .

 
اثناء فترة الاستراحة تم توزيع استمارات لغرض استبياء آراء المشاركين في السفرة حول امكانية السكن والعيش والعمل في المناطق الريفية من خلال ذكر الايجابيات والسلبيات التي تصاحب هذه العملية.
 


 




 


 

 



تم الاجابة على هذا الاستبيان من خلال تقسيم الحضور الى مجاميع صغيرة لتتم مناقشة ايجابيات وسلبيات العيش في الريف ضمن هذه المجاميع اولا , ثم طرح النقاط المهمة التي توصلت لها كل مجموعة امام الحضور كافة لتنتهي الامسية بحوار مفتوح مابين الطرفين وفي نهاية الامسية قدم ممثلوا الجمعية السويدية الشكر الجزيل لكل من حضر وشارك في هذا الحوار المشترك لتقديم الافضل للوصول الى نتائج قد تخدم كلتا الجهتين.
ابنة الرافدين
الإعلامية ثائرة شمعون البازي

14  المنتدى الثقافي / أدب / الرحلة الى ... في: 09:58 18/11/2011



الرحلة الى ...


ثائرة شمعون البازي



الى كل انسان اقول.....
أنظر حولك بابتسامة رقيقة محبة رغم أوجاعكَ ، لتجتاز كل حواجز الصراعات , كن أقوى من شيطان نفسك ومن حب ذاتك, ولا تجعل طريق قلبك مستودعا  للكره والحقد والكراهية والانتقام ، بل احمل حباً كبيراً وارسمْ بريشتك لوحة بهية من المحبة والسلام... لاننا من والى التراب نعود



الرحلة الى ...



شهقات صدري
تنبأت
بالنفس الاخير
تبعثر الروح سماواتها
لتفترش العويل  ..
رثاءا
وهذا الصراخ الصاخب حولي
يرفع  اصابع اسمي ...
غصة .. غصة
ودمعة دمعة  تنهمر السنوات ..
لاشيء امامي سواي
وافكاري الملقاة على جسد بارد
تزدهي بالنور المتدلي بصدر الصليب
يالهذا الابيض.. الذي يلبسني كبرياءا ساعة الرحيل ..
كعروس تزف لمخدع بهجتها
مكللة بالدمع والنحيب
صلوات القداس تردد ترانيمها
وخلف اذني اسمع كلمات بصير
تقول.....
من والى التراب نكون
ارى ثمة من يستقبلني في زحام الصمت
تصعد نصاعة كفني
كلون الحلم الممزوج بنداوة  عشقي
أسأل كل طيف يغازل براءة هذا الوجد
كي اراك
ارفع البكاء عن عيون اللقاء
حبيبي
كل شيء يجيء متأخرا بعد الآن
كل شيء
 



15  المنتدى الثقافي / أدب / رسائل للريح في: 11:35 11/11/2011


رسائل للريح


 ثائرة شمعون البازي
 


(1)
قالت له:ـ
أعرف أنانيتك...
ومدى دهاءك ومكرك
لكن ليتني في هذه اللحظة أعرف مايكمن وراء هذا الوجه المبتسم
 
(2)
كان يراها في كل الصور إلا من صورتها الحقيقة
أما هي فقد أدركت أي نوع من الرجال هو, فهو واحد ممن يدفعون حياتهم تحت تأثير ثقتهم بأنفسهم, وممن يخدعهم ذكاؤهم الى حد الغباء..... إذا لم يكن عسيرا عليها أن تكتشف حقيقته من أول لقاء.
 
(3)
الوقت لا يسرق إلا الغافل, لكن الوقت بالنسبة له وسيلة يمتطيها لتحقيق أهدافه
 
(4)
قال متباهياً:ـ
الإنسان الذي لا يعرف مايريد ...عليه أن يترك المكان لغيره
قالت بفتور:ـ
وهل تتصور أن الحياة مجرد كرسي يجلس عليه الإنسان ثم يتخلى عنه بسهولة... لآخر؟
16  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / لوحات تتحدث عن غربتي ووطني الجريح في: 13:07 29/10/2011
لوحات تتحدث عن غربتي ووطني الجريح

لوحات تتحدث عن غربتي وبعدي عن وطني العراق....
لوحات تتحدث عن شعبي الجريح الذي حاول ويحاول ان يضمد جراحه
فقل لي ياوطن الى متى ستكون غربتي وكل انفاسي تنطق وتصرخ وحتى تتغنى باسمك


رابط الفلم:

http://www.ankawa.org/vshare/view/2676/law7at/
17  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / المجموعة الأولى لحلي الأطفال في: 09:56 17/10/2011
المجموعة الأولى لحلي الأطفال

العمل كمديرة لدورات تعليمية للأعمال اليدوية والحرفية للأطفال هي من احدى الوظائف التي اعمل بها فدراستي الأولى (في السويد) كانت للعمل كمعلمة اعمل في الحضانة او في الروضة. خبرة رائعة كسبتها من خلال ماتعلمناه من الدراسة النظرية والعمل التطبيقي. انه عالم واسع وخاص يهتم بعلم الأجتماع وعلم النفس ومشاكل الطفل الأجتماعية والنفسية والصحية.
وكانت لدراسة الفن التشكيلي والتصميم (في السويد) وهو التخصص الثاني لي , أعطاني حافز في ان ادمج مابين العمل بالفن والعمل مع الأطفال. فذلك يتيح لي التعرف على شخصية الطفل والتقرب له وتفهم نفسيته والتعرف على مدى قابليته الذهنية في خلق الابداع.
نحن ندرك أن لكل طفل شخصيته الخاصه به وكيف يستطيع أختلاق الطرق لأبراز وأظهار وجوده في ذلك المحيط الذي يتواجد فيه, لذلك يتوجب علينا أن نتفهم تلك الشخصية التي أمامنا مهما كانت صغيرة في العمر والخبرات وبالتالي نحترم ايجابياته وسلبياته. وهذا هو مااسعى له من خلال هذا العمل حيث أحاول ان اجعل الطفل يتمتع بتلك اللحظات دون أزعاج ليخرج بعدها سعيداً بما أنتجته يداه.
في السويد يلاحظ المرء الأهتمام الكبير والجاد في مجال تعليم الفن والصناعات اليدوية والحرفية من قبل العديد من الجهات السويدية بدءا من مراحل الحضانة والروضة والى المراحل الدراسية الأخرى, وكذلك تعمل لخلق أجواء وبيئة وفرص لتعليمها وذلك من خلال المدارس والمعاهد المتخصصة بذلك. كما نلاحظ وجود عدد كبير ومتنوع من الدورات الخاصة لتعليم تلك الفنون والصناعات لكل شرائح المجتمع والهدف هو الحفاظ على هذا الموروث الأصلي والذي يعتبر احد اهم اركان هوية هذا البلد.
اما عن عملي فقد وجدت ان دروس الرسم والأعمال اليدوية هي التي تحرك عقل الطفل وتغذي روحه وأمكانية أظهار براعته منذ لحظة البدأ بعملية الخلق التي يقوم بها الطفل بنفسه. كما ان النتائج التي يتوصل اليها تبهره في مرات كثيرة وتجعله يفتخر جداً بما صنعت يداه. إضافة الى آثارها الأيجابية في زرع حب المشاركة مع بقية الأطفال الآخرين في جو هادئ وجميل ومع مجموعة من المواد البسيطة المتنوعة ليصنع عمل فني هو من يقرر شكله ولونه.
وحبي للأطفال جعلني اخصص لهم جزء من اعمالي وتصاميمي , واليوم اقدم لكم مجموعتي الأولى من الحلي والمداليات للأطفال ارجوا ان تروق لكم.

رابط الفلم لمشاهدة الاعمال:

http://www.ankawa.org/vshare/view/2661/thaira-shamon-child/


أبنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي

18  المنتدى الثقافي / أدب / عمل مشترك النص عمل مشترك (انثى من قلق) بقلم طارق الأغا, اعداد واخراج الفلم للتشكيلية والمصممة ثائرة في: 14:10 13/10/2011
عمل مشترك
عمل مشترك النص عمل مشترك (انثى من قلق) بقلم طارق الأغا, اعداد واخراج الفلم للتشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي.



 
طارق الأغا

رابط الفلم:
http://www.youtube.com/watch?v=AxPkqkj4o7s

 
 
انثى من قلق

هكذا هي
 
شفافةٌ
 
يغازلُها الزجاج
 
تزورُ مخاوفيِ
 
تسرقُ الدفءَ المستعار
 
من رمادِ ذاكرتي
 
 بالنساء ...... ؟
بالعمق بانَ ضياؤُها
 
فكنتُ أنا من أضاء
 
داعَبَتْ أطرافي
 
بمخْملِها
 
فماتَ كلُّ شيء
 
واستفاق ؟
 
كنتُ اجهلُ الحياة
 
معلناً !
لتجعلني أنا من يدلُ
 
العشق ...... للقاء
 
زنزانةُ حدسي
 
تنبِّؤني
 
بحقبةِ قحطٍ
 
يَدُكَ من أزالتها
 
فاستفيقُ من سَكْرتي
 
وإذا ها أنا
 
على قيد البقاء
 
يا وجهاً خافتهُ الصورُ
 
يا امرأةً امتلكتِ الأرضَ جَسداً
 
روحُها السماء
 
لأنبضَ بكِ
 
وتنمو الأشواكُ بين أناملي
 
ويزدهرُ عطرُ حبري ؛
 
لعشقي طقوسُ البحر
 
وطعمُ البكاء
 
 
خذيني إليك
 
طفلاً من جديد
 
لتعانقي وحدتي
 
فيموتُ كلُّ شيء
 
ويستفيق


 


19  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / من تصاميم الفنانة التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي (قلائد موديل 1) في: 13:56 08/10/2011
من تصاميم الفنانة التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي

(قلائد موديل 1)

الطبيعة تعني "الميلاد" حرفيًا, ويعتبر العقل المبدع جزءًا لا يتجزأ منها, وعشقي للطبيعة حفزني ان آتي بأفكار لتصاميم جديدة من
خلال ماتحتويه من مواد لنقدمها من خلال التشكيل والفن والتصميم.
في المجموعة الأولى من تصاميمي للأكسسوارات (الحلي) نرى مجموعة قلائد استخدمت فيها الحصى الطبيعي وزينت بأنواع من  الخرز.
وتطورت الفكرة لاستخدم بعدها حصى الزينة الزجاجي المصنع.
أقدم لكم نماذج منها فأرجوا أن تروق لكم

أبنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي
20  المنتدى الثقافي / أدب / تخبط بالأكاذيب... في: 17:09 28/09/2011
تخبط بالأكاذيب...

اهداء الى كل من يعيش في كذبة مع النفس....

كيف الحوار معك؟
والأجواء تتفحَّم وتزداد رعونة
تراني أتحاور معك رافضة كذبة جديدة‍!
فقد انتهى عقد الكذب
ولن تتجدد بصمتي
في فراغ الأمكنة التي خلت من الصِّدق
فأنت...
من فتحِ كوّة في جدار العبث
وأثار غليان النفوس
كنت أعلم...
الكذب والخديعة أصبحا حبر هذا الزمان
لكني لم أظن...
أصبحا لون حبرك المفضل
أليك يامن خلط الأوراق
لينفذ عبر مسامات الكذب
صرت تغلِّف الكذب والخديعة بالقشور
كلَّما تكسرغلافاً....
يتفتت ويتبعثر على الأرض
لينبت كذبا
أعيش تقلص الفصول وتبدل النفوس
وأنا مازلت أنتظر مواسم الصدق
فتخبط كثيرا في أحلامك
لتفوز.... بالقـهر
لأنك لم تبذر سوى الكذب


21  المنتدى الثقافي / أدب / عمل مشترك (قصة قصيرة جدا ولوحة) في: 09:35 21/09/2011
عمل مشترك (قصة قصيرة جدا ولوحة)

عمل مشترك.... القصة القصيرة جدا (تفاعل) بقلم الأديب والصحفي صباح محسن جاسم, واللوحة للتشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي.
 
  صباح محسن جاسم
                     

رابط الفلم
http://www.youtube.com/watch?v=q5HYp_ckJKo


السيرة الذاتية

الاسم الثلاثي      : صباح محسن جاسم
الولادة            : الديوانية 1951 – جمهورية العراق
التحصيل الدراسي : بكالوريوس لغة انكليزية – كلية الآداب ، جامعة بغداد 1975
الصفة            : أديب وصحفي
مارس الكتابة منذ عام 1970 في القصة القصيرة والترجمة والشعر - طريق الشعب والفكر الجديد  . كتب في المقال الصحفي.
له مخطوطة مجموعة شعرية  – هواجس دون ذاكرة -  جاهزة للطبع .
مخطوطة مترجمة – الشعر كفنّ متمرد - للشاعر لورنس فرلنغيتي جاهزة للطبع-  وحصول حق الترجمة والنشر من المؤلف ودار النشر في امريكا
مجموعة قصص قصيرة بعنوان – تلك الزهرة البرية – جاهزة للطبع
طورد ولوحق أبان فترة السبعينات. فصل من مهنة التدريس. تغرب ست سنوات.
يكتب في عدد من المواقع الإلكترونية .كتب في بعض الصحف العالمية باللغة الإنكليزية : موقع المهاجر نيوز السويدي ، صحيفة منتدى المدى اللندنية .مجلة منحى اليسار الأمريكية LEFT CURVE # 32 -2008 .
ظهرت له نتاجات أدبية في الصحف والمجلات المحلية جريدة طريق الشعب ,التآخي ,جريدة المنارة والمشرق والأديب ومجلات مثل تواصل والشرارة. كما ظهرت له مشاركة  في مختارات أدبية لستة وسبعين شاعرا ثوريا من العالم تم اختيارهم من 25 دولة – باللغة الانكليزية طبعت حديثا في كالفورنيا بعنوان:
 Revolutionary Poets Brigade – كتيبة الشعراء الثوريين.
ترجم بعض قصائد إلى الانكليزية لشعراء عراقيين مغتربين في المنفى – يحيى السماوي , عدنان الصائغ , وفاء الربيعي.
يهتم في التعريف بأدب دول الجوار وناشط في إسهام شعراء عالميين للمشاركة في مهرجان المربد الشعري لثلاث سنوات خلت من مثل الشاعر جاك هيرشمان  ولورنس فرلنغيتي والشاعرة أكنتا فالك – أمريكا وشاعر كوريا الأول كو أون.
مثّل العراق في مهرجان سان فرانسيسكو الدولي للشعر عام 2007 . ترجمت له بعض القصائد وقرئت في المهرجان ونال شهادة شرف المهرجان باعتماد كلمته بمثابة البيان الشعري طيلة فترة المهرجان.
نال جائزة قدم أول في الترجمة وجائزة قدم ثالث في ادب القصة القصيرة جدا من مؤسسة النور السويدية.
 
عضو الإتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق
عضو نقابة الصحفيين العراقيين – بغداد
عضو اتحاد كتاب الإنترنيت العرب
عضو جمعية شعراء العالم –W.P.S.



22  المنتدى الثقافي / أدب / عمل مشترك (نص ولوحة) في: 08:21 14/09/2011
عمل مشترك (نص ولوحة)
عمل مشترك النص(الى شاعرة) للشاعر العراق سعد علي مهدي , اللوحة للتشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي بالأضافة الى اعداد واخراج الفلم.


 


الشاعر سعد علي مهدي


إلى شاعرة

مـاذا فـَعَـلـتِ بـِداخِـلـي ..
مـاذا ..
فـَعـَلـتِ بـِداخِلـي ؟
 
يـا فـُرصـة َ الـعُـمـر ِ الأخـيـرة َ ..
في جـَميـع ِ مَـراحِلـي
 
وسَـحـابـة َ الـصَـيـف ِ ..
التـي انـهـمَـرَت رذاذا ً بـاردا ً
لـتـُلامِـسَ العَـطـَشَ الطـويلَ..
علـى ضِـفـاف ِ سَـنـابـِلـي
 
إنـّي أرى صِـدقَ المَـشـاعِـر ِ
مِـن خِلال ِ قـَصـيـدَةٍ
قـد تـَدّعـيـنَ بـأنـّهـا ..
نـُسِـجَـت بـدون مَـغـازلـي

 
وأرى لـُهـاثــَكِ فـي الحـُروفِ مُـجَـسّـدا ً
رغـمَ الـذي تـُخفيـنَ تحت هدوئـكِ السِـحريّ ..
كي تـتـحـايَـلـي
 
فـيَـكـادُ يَـحـمِـلـُنـي العَـبـيـرُ
على جَـنـاح ِ غـَمامـَةٍ ..
جَـعَـلـَت مِـن الأقـمـار ِ فـيـما لـَو أردتُ
مَـنـازلـي
*  *  *
ماذا فـَعَـلـتِ بـِداخِـلـي ؟
يا صُـدفة َ القـَدَر ِالجميـل ِلكي أكونَ مُعانـِقا ً..
لحنـا ًعلى فـَمـِكِ المُهَـذّبِ بـالكلام ِ الفاضـل ِ
 
وبـَلاغـَة َ الأدَبِ الرَفـيـع ِ ..
على سَـماءِ ثــَـقـافـَـةٍ
مَـنـَحَـت كنوزا ً للعَـطـاءِ
بـدون ِ أيّ مُـقـابـِل ِ


 
ارمي قلائـدَكِ الجـمـيـلـة َ
فـي دروبِ مـَسـامِـعـي
وتــأكــّدي ..
أنّ النـُجـومَ الآنَ فـي مُـتــَنـاوَلـي
 
واسـتـَـفـسـِري مِـن كلّ تـاريـخـي الـقـديـم ِ
هـل الـتــَـقـى يـَومـا ًبـشـاعِـرَةٍ ..
أراقـَت مـاءَهـا بـجـَداولـي ؟
 
كي أسـتـَطـيـعَ ..
ولـَو بـشـَيءٍ مِـن رهـافـَـةِ حِـسّـهـا ..
أن أرضِـعَ الـكـَـلِـمـاتِ عِـطـرا ً ..
مِـن رؤوس ِ أنـامِـلـي
*  *  *
(هـَل يَـرتـَـقـي شِـعـري الـضَـعـيـف
لـِمـُسـتــَواكَ .. عـلى الـهـَوى ؟ )
يـا مُـنـتــَهـى أدَبِ الـتــَواضـُع ِ
مِـن لِـسـان ِ مُـجـامِــل ِ 

 
إنـّي أرى هـَمـسَ الـقــُرنــفـُـل ِ
كـيـفَ يَـبـدو واثِــقـا ً..
عِـنـدَ الـدخـول مـعَ الـصَـحـارى
فـي حِـوار ٍ شـامـل ِ
 
 وأذوبُ في سُـفـُن ِ الـبـنـفـسَـج ِ والعَـقـيـق ِ
وقـَد أتــَت ..
تـُـلـقـي حـُمـولـَتـَهـا الـثـمـيـنـة َ ..
فـي مِـيـاهِ سَـواحِـلـي
 
فأكـادُ أشـعـُرُ بـالـرطـوبَـةِ
تَـسـتـَحِـمّ ُ بـِـنـَغـمَـةٍ ..
تـَرَكـَـت لـصَـوتـِـك ِ نـَبـرَة ً ..
عَـصَـفـَت بـكـلّ مَـعـاقِـلـي
 
امضي بـشِـعـرِك ِ ..
كـرّري ..
قـولي ..
فـانـّي مُـنـصِـتٌ

مـا عُـدتُ أسـمَـعُ أيّ شَـيءٍ
غـيـرَ شدو بـلابـل ِ
 
وتـَوقـّـفـي بـعـضَ الـدقـائـق ِ..
كـي أحـسّ بـأنـنـي ..
مـا زلـتُ حـيّـا ً
ثـمّ عـودي للـغِـنـاءِ .. وواصِـلــي
 

23  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / حفلة عائلية للجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 14:28 08/09/2011
حفلة عائلية للجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك/ السويد


نوقد شموع الفرح لننير دروبنا في الغربة

أقامت الجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك السويدية حفلا عائليا ساهرا بمناسبة عيد الفطر المبارك وذلك في يوم السبت المصادف 3/9/2011 على قاعة مطعم
WAHLBECKS
تضمن منهاج الحفل فقرات متنوعة بدأت بكلمة ترحيب من قبل عريفة الحفل نجاة العاني وتلتها كلمة  تهنئة من قبل رئيس الجمعية الأستاذ غسان الجنابي جاء بها:ـ


*الأخوات والإخوة الحاضرين أحب أن أهنئكم بمناسبة عيد الفطر المبارك أعاده الله عليكم وعلينا باليمن والبركة وكل عام وأنتم بخير . إن مناسبة العيد والتي تحتفلون بها اليوم أصبحت اليوم بمثابة عيدين ألا وهما عيد الفطر المبارك وعيد نجاح الجمعية من خلال وجودكم بهذا الحشد الكبير بمختلف إنتمائاتكم القومية والدينية والمذهبية  يجمعكم فيه حبكم للعراق حيث نرى أحبائنا المسيحيين يحتفلون مع إخوانهم المسلمين ويشاركونهم الفرحة مثلما سيحتفل المسلمون بأعياد إخوانهم المسيحيين هذا هو منتهى الوفاء للعراق والأخوة والحس الوطني العالي وأثبتم للعالم أنكم شعب واحد لا يتفرق وأنكم جميعاً عراقيون لا فرق بينكم .فبوركتم يا أعزائي وبورك مسعاكم في إعلاء إسم العراق .وأتمنى من الله أن يجعل أيامكم كلها أعياداً وكل عام وأنتم بألف خير .وشكراً*

لتبدأ الحفلة بفقراتها الجميلة حيث إستمتع الحاضرون بمجموعة من الأغاني العراقية الأصيلة التي قدمها دي جي آزاد , تلتها فقرة عزف وغناء قدمها أحد أعضاء الجمعية العازف أحمد المهداوي تضمنت مجموعة من الأغاني العراقية التراثية على آلة الكيتار.

 
     
للأطفال كانت لهم حصة في هذه المناسبة حيث وزعت عليهم هدايا العيد (الحلوى) ,  لنعود من جديد للإستماع الى أغاني متنوعة مع دي جي آزاد.

 

بعد إستراحة العشاء كانت هناك لعبة البنكو وعودة أخرى بعدها الى الأغاني العراقية لتنتهي الحفلة في ساعة متأخرة من الليل, ودعنا بعضنا متمنين وآملين أن نحتفل في العام القادم في بلدنا العراق.
ويجدر بالإشارة الى أن السيد مام صالح أضاف رونقاً وبريقا ً للجمعية العراقية بتلبيته دعوة الهيئة الإدارية له كضيف شرف وحضوره حفل الجمعية العراقية بمناسبة العيد، حيث أن حضوره كان له عميق الأثر على أعضاء الهيئة الإدارية والحافز لهم للنهوض أكثر بالجمعية العراقية . وشكره كل من السيد رئيس وأعضاء الهيئة الإدارية لتشرفهم بحضوره ورحبوا به متمنين له طول العمر والصحة والعافية.
       

الشكر الجزيل للهيئة الإدارية للجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك/ السويد
وهذه بعض اللقطات لجانبٍ من الحفل
 
 

إبنة الرافدين
 الأعلامية ثائرة شمعون البازي
24  المنتدى الثقافي / أدب / عمل مشترك (نص ولوحة) في: 12:09 03/09/2011
عمل مشترك (نص ولوحة)

عمل مشترك.... النص (الليل يخشى الفجر) بقلم الأديب جمال عباس الكناني ورسم اللوحة للتشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي.

                   
                                                                         
ثائرة شمعون البازي                    جمال عباس الكناني


http://www.youtube.com/watch?v=7moAQbwY3Nw


الليل يخشى الفجر

 
سأوقدُ شموعي في ليل التلاقي
على مذبح الهوى انفاسي قرابيناً
حيث تتراقص  الثمار بين
حبات الندى المتلألئة
لتقطف ماتبقى
من عناقيد الألم
 
تريدين ان تهبطي دربَكِ
تعالي لتنتشلي الأنا
من متاهات الظلمة..
ارتمي في برائتكِ الخجلى
من منافي احلامي..
بابي مفتوح..
سأُجالسك...
لتصعد بي انفاسي
الى شفاه ضمأى
 
الليل يخشى الفجر
وانا في محرابي اسبح
بغيومك
بين يديك
يوقظني بريق عينيك
 
يتناثر دمعي ...راكضاً..صوبك
كوني كما اريد ان تكوني
لا كما تريدين ان تكوني
تختمر اللغةُ..
يلتصق ضوء الماء
بجسد الروح
تاركاً الورد يتلظى
على جسد الأنجم
 
صوتك النافذ
يوقظ صمتي
 
العتم يحبو صوب العري...........
 
 
 
بقلم الأديب/جمال عباس الكناني

 
 



25  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / سفرة عائلية لأعضاء الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك في: 14:35 24/08/2011
سفرة عائلية لأعضاء الجمعية العراقية في مدينة لينشوبنك
 
  Folkungaland نظمت الجمعية العراقية بالتعاون مع الجمعية السويدية
في يوم 23/7 رحله الى ربوع الريف السويدي وقد حضر عدد كبير من أعضاء الجمعية وبحضور اعضاء من الهيئة الادارية وهم الأستاذ غسان الجنابي/ رئيس الجمعية العراقية والسيدة نجاة العاني/ محاسب ومقرر الجمعية و د.ضياء البكري من اللجنة الاجتماعية. إنطلق الباص من المحطة الرئيسية للباصات في مدينة لينشوبنك الساعة 8:30 صباحاً.

Högbystenenوقفة الاستراحة الاولى كانت في منطقة
وهي منطقة أثرية من الآلفية الأولى وقد تم تعريف الزوار بلمحة عن تاريخ الموقع من قبل المرشد السياحي الذي كان برفقة الزوار وقد تم تقديم الشاي والقهوة والعصائر والسندويشات في فترة الاستراحة هذه.
 
 

 
   Bjälbo, Birger jarl المحطة الثانية كانت في منطقة
(وهي مدينة قديمة من القرون الوسطى )
   حيث قدم المرشد السياحي شرحا مفصلا عن هذه المدينة اثناء التجوال داخل المبنى الأثري والكنيسة الاثرية التي تعود الى القرون الوسطى
 
 

(Bjälbo, Birger jarl Skänninge المحطة الثالثة كانت زيارة لمزرعة قديمة في منطقة  (
Albackens Trädgårdskafferi في مطعم Mjölbyبعدها كانت استراحة الغداء كانت في مدينة  
.Södra Karleby  وبعد الأستراحة كان هناك زيارة لمزرعة أخرى وهي مزرعة
 كانت الجولة ممتعة في المزرعة مع  الشرح الوافي الذي قدمه المرشد السياحي عن المزرعة وإنتاجها والمشاكل التي تواجه المزرعة.


 


Hembygdsgård في قرية Sya  كانت زيارة الى مزرعة  الوقفة الاخيرة
وكان من ضمن هذه المزرعة اماكن اثرية حيث تجول بها الزائرون و كانت للزوار  استراحة في الكافتريا الخاصة بالمزرعة , حيث كانت صاحبة المزرعة في استقبال الزائرين مرحبة بهم مع استضافة  جميلة  بتقديم وجبة من المعجنات والقهوة والشاي.
وكان لهذا اللقاء نكهة جميلة من خلال اندماج ثقافتين مختلفتين العراقية والسويدية.

 
 
   
وكانت العودة في الساعة 18:00 الى مدينة لينشوبنك
مع العلم إن جميع تكاليف الرحلة مع تكاليف وجبة الغداء اخذتها ادارة الجمعية على عاتقها بالتعاون مع الجمعية السويدية في خطوة منها لتشجيع ابناء الجالية للاشتراك بالفعاليات التي تقوم بها الجمعية.

  
  
 
 
أبنة الرافدين
 ثائرة شمعون البازي






 

26  المنتدى الثقافي / أدب / الشاعرة العراقية فرح دوسكي في: 18:53 14/08/2011


الشاعرة العراقية فرح دوسكي
       


فرح دوسكي شاعرة عراقية تكتب الشعر بالفطرة لم تكمل دراستها الجامعية (الطب) بسبب الظروف الأجتماعية.
تغربت هي وعائلتها وعانت الكثير في غربتها وعادت للعراق بعد سقوط النظام. تقول شاعرتنا (لم املك في هذا العراق العظيم متر من ترابه ولا راتبا اعيش منه, لااملك اية هوية انتسب فيها الى اي اتحاد او منظمة في العراق وخارجه ادبيا وسياسيا).
أخترت احد نصوصها (كي...أتنفس) لاترجم كلماتها الى لوحة تشكيلية ومنها الى فلم على اليوتيوب ارجوا ان يروق لكم ذلك.

رابط الفلم:

http://www.ankawa.org/vshare/view/2512/farah/


السيرة الذاتية:
الاسم : افراح احمد محمد على الدوسكي
الاسم الادبي : فرح دوسكي
التولد: بغداد
القومية : كردية / محافظة دهوك – قرية شاوريك (ومن ام عربية )
الحالة الاجتماعية : متزوجة
المؤهلات : شاعرة ـ اديبة ـ اعلامية - صحفية
ـ نشرت اول قصيدة لها وهي بعمر الحادية عشر في مجلة المواصلات وعنوانها (الغرق)
ـ نشرت لها بعض القصائد التي تهتم بالمراة العراقية والوطن في جريدة العراق.
ـ عام 1999 فازت قصيدتها (تائه بذاتي) لأحسن نص ادبي نسوي عربي في مجلة تاكي في عمان/ نشرت في مجلة الحركة الشعرية عام 2000 التي تصدر في المكسيك.
ـ لها منشورات عدة في الصحف المحلية والعربية (البينة, الصباح, عراق الغد, بغداد ..وغيرها من الصحف المحلية).
ـ لها منشورات على مواقع الكترونية كـ (مؤسسة النور- كتابات- صحيفة المثقف- بانوراما ..وغيرها من المواقع الاديبة).
ـ لها ديوان شعري بعنوان (تائه بذاتي )صدر عام 2007 في العراق .
ـ لها ديوان قيد الطبع للشعر الشعبي.
ـ لها ديوان قيد الطبع للشعر الحر قيد الطبع.
ـ تكتب القصة القصيرة ولها منشورات لبعض منها.



مع تحيات
أبنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي
27  المنتدى الثقافي / أدب / عمل مشترك بين الفنانة التشكيلية ثائرة شمعون البازي والشاعر جمال عباس الكناني في: 20:44 24/07/2011


عمل مشترك
بين الفنانة التشكيلية ثائرة شمعون البازي
 والشاعر جمال عباس الكناني


كخطوة جديدة اقدمت عليها منذ عام 2008 هي صناعة الفلم القصير , حيث كانت لي افلام قصيرة حملت مواضيع مختلفة, اليوم بدات بسلسلة من صناعة الافلام القصيرة والتي تتحدث عن اعمالي الفنية وعن النشاطات التي قدمتها في سنوات الغربة ومنها ماستكون كعمل مشترك بيني وبين احد الشعراء والأدباء. والفلم هنا يتحدث عن عمل مشترك متكون من نص شعري للشاعر العراقي جمال عباس الكناني وترجمة النص بلوحة للفنانة التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي بالأضافة الى عملها في اعداد واخراج الفلم.

                                                                     
ثائرة شمعون البازي                    جمال عباس الكناني

رابط الفلم
http://www.youtube.com/watch?v=R0UZ3YbyPRw



مرايا النّفس
للشاعر جمال عباس الكناني
النفسُ القَصيّة  
ومراياها...  
أطيلي الوقوفَ امامها
فلنْ تهربي..
من انعكاساتي....
اْنا الواهب
حبي...
سأنقلهُ
الى عروقكِ....
نخشى المصيرَ
المروع بالغدِ الغائب ..
قابعٌ خلف َالجدارِ ..
ذاكَ الجلّادُ
يغرس
بالأكبادِ
أظافرُهُ ......
توّاقٌ
الى رفعِ النِّقابِ ...
كلماتي .....
منزوعٌ جلدُها ...
تتأوَّه ..
تصرخ ..
فتذهب السّحابةُ ُ
بعيداً ..
وهنا ......
مقفر
زماني ....
عُري الصحراء ...
أخشى
اْن يسقطَ قمري
في جوف البحرِ ...
مجبولٌ
بالمعاناةِ ...
مروّعة .....
تتعثّر
الأماني التائهة
بظُلُماتِ المجهول ...
يدفعني
للهَذيان ...
أتَرنَّح
في مدارهِ ...
ثمَّ ....
تهزّني روحُكِ ....
فأنتفِض ....
لا ...سأبقى
حرّاً كالبحر ..
وبكِ أستنير ......
28  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / أمسية عائلية للجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك السويدية في: 21:55 02/07/2011
أمسية عائلية للجمعية العراقية
 في مدينة لينشوبينك السويدية


باشرت الجمعية العراقية في مدينة لينشوبينك بعد أنتخاب الهيئة الأدارية الجديدة بأعادة نشاطاتها بعد أن توقفت لعدة سنوات. وكان أول نشاط للهيئة الأدارية أمسية عائلية والتي صادفت يوم السبت 18/6/2011.
بدأت الأمسية بكلمة ترحيب من قبل عريف الحفل السيدة نجاة العاني حيث رحبت بالحضور بكلمات جميلة. وقدم رئيس الجمعية الأستاذ غسان الجنابي كلمة ترحيب بالحاضرين,
 


 تم بعد ذلك التعريف بأعضاء الهيئة الأدارية الجديدة وهم :
-   أ. غسان الجنابي / رئيس الجمعية العراقية في لينشوبنك.
-   السيدة نجاة العاني/محاسب ومقرر الجمعية.
-   د.ضياء البكري/اللجنة الإجتماعية.
-   الآنسة هبة العبيدي/ اللجنة الإجتماعية.
-   السيد فراس شبر / اللجنة الثقافية.
-   السيد سعد هاشم/ العلاقات العامة.
-   الآنسة غادة الخياط/ العلاقات العامة.

وأكمل الأستاذ غسان حديثه عن دور الجمعية والنشاطات التي ستحاول الجمعية تقديمها للأعضاء, حيث قال أن هذه الجمعية هي بيتنا العراقي الصغير في غربتنا هذه لذلك علينا السعي والتعاون معا لتحقيق هدفنا المنشود, وأكد في نهاية كلمته بأهمية مشاركة ومساهمة الأعضاء في تقديم أراءهم وأقتراحتهم للهيئة الأدارية.
تخللت الأمسية فقرات متنوعة ومنها مسابقة للمعلومات الثقافية تلتها لعبة الدنبلة وتوزيع الهدايا للفائزين.


 كما وأستمتعنا بالأغاني العراقية التراثية القديمة التي أثارت فينا الشجون والحنين لوطننا العراق والتي قدمها لنا دي جي آزاد لصاحبه آزاد ابرم ايشو وزميله بشار.

 ولا ننسى الضيافة العراقية مع الشاي والقهوة والمعجنات.  
أما عن آراء وأمنيات أعضاء الجمعية العراقية حينما طرحت عليهم السؤالين الآتيين:
ـ ماذا تعني الجمعية العراقية لك؟
ـ وماذا تتأملون أن تقدم لك مستقبلا؟


 
جاءت الكلمات محملة بالتهنئة والتبريكات لأعضاء الهيئة الإدارية الجديدة والتمنيات لها بالموفقية لتقديم كل شئ يذكرهم بالوطن الأم العراق. وأكد الأعضاء أن الجمعية العراقية تمثل بالنسبة لهم البيت والهوية العراقية التي تجمع كل أطيافها الدينية والقومية والذين يمثلون قلب العراق النابض في الغربة وتأمل الحضور أن تقدم لهم كل ماهو راقي من نشاطات وفعاليات ثقافية وأدبية وفنية لتخفف عنهم الغربة.


 
وأنتهت الأمسية بلحظات جميلة مع الأمل في إعادة اللقاء مرة أخرى.

التربوية الأكاديمية الأعلامية
أبنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي
29  المنتدى الثقافي / أدب / رحلة مع الرؤيا ... في: 18:24 25/06/2011
رحلة مع الرؤيا ...
(الذكرى السنوية الاولى لرحيل الاديب والصحفي المرحوم عامر رمزي الشماس)
ثائرة شمعون البازي


رداؤه الأبيض رمز نقاءه
يتطاير ونسيم الخلود
يلامس روحه الطاهرة
رافع الذراعين للسماء خشوعا
ترتفع روحه تسبقها الشهقة
فتأخذه الرحلة الى...
يمد يده للتحية مبتسما
ينظر الينا
فتتراقص الفرحة
للقاء أرواحا بالأنتظار
هي الرؤيا أو الحلم
في ليلة كتب له أن يجيء لدنيا الجنان
أخضرار وزهور وفراشات تترنم
وأبتسامة أرتياح تعلو وجهه
إذا من قال أنك مت!!!
فها هي روحك تتراقص
وأشراقة ملامحه...
تعكس أختفاء القمر في المحاق
كأنك عطر ربيعي
مثل أكمام الورد تنثر حلاوة المحبة
لتنمو وتكبر مثل زهرة الشمس..
فابتسم واستمع لهديل الحمام
وزقزقة العصافير
لترفرف روحك مثل جناحي طير
أراك...
تمد يدك لتمسك القمر بكفيك
وتبلغ النجوم في سماءك
لتتلألأ في سواد عينيك
ماأعذب مازرعته في دنياك
فكل أنسان كان لك قريب وحبيب
سألتني عن رفاقك ومحبيك؟؟؟
فانسابت الأحاسيس من داخلي
فماذا أقول!!
... وكل شىء يصرخ بوجودك
وكيف العيون تدمع عند ذكراك؟؟
أنظر الى قدرتك... كيف زرعت الحب فينا
فلا تبكي على الأحبة
يكفي أنك أشعلت محرقة شوق لرؤياك

30  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / المعرض المشترك للفنانيين التشكيليين العراقيين ناصح عبد الرحمن وثائرة شمعون البازي في دولة المانيا في: 11:12 21/06/2011
المعرض المشترك للفنانيين التشكيليين العراقيين
ناصح عبد الرحمن وثائرة شمعون البازي
في دولة المانيا

هل الفن حاجة ملحة من ضرورات الحياة البشرية؟ السؤال الذي يطرح دوما من قبل الأنسان. ليأتي الجواب بنعم.... لأنه المرآة التي تعكس ذات الإنسان في كل زمان ومكان. فلو عدنا وبحثنا عن الأنسان وبداياته لوجدنا أنه تحرك تلقائيا الى تجميل حياته وما له علاقة بمحيطه من خلال الملبس والمأكل والمسكن والأدوات ومن هذا المنطلق نرى الفن يستمر مع استمرار حياة الأنسان. فالفن والإنسان لم ينفصلا عن بعضهما منذ بدء الخليقة الى يومنا هذا. إذا لا فن بلا إنسان ولا إنسان بلا فن.

وكون الفنان التشكيلي جزء من هذا العالم الكبير نجده يجهد نفسه لتقديم كل جديد. اما الفنان العراقي فنجده قد تفرد بخصوصية تميز عن غيره كونه أبن أقدم وأعظم الحضارات, ولأنه عاش ويعيش كل المراحل الموجعة التي مر ويمر بها العراق حاله حال كل فرد عراقي فكان لابد ان يتحرك لتوصيل الصرخات في داخل العراق والى كل دول العالم.

ونجد الفنان العراقي المغترب أن الغربة أضافت له طاقة مضاعفة فبالأضافة لما ذكرته سابقا فالأبتعاد عن الوطن ومتابعة المشاهد والأحداث اليومية الذي يمر به البلد وذلك الحنين القاتل للعراق كل ذلك حفزه للعمل الدؤوب لتقديم الأعمال الفنية التي تتحدث عن أحلامه وهمومه وأمنياته وحنينه ليقول للعالم أجمع ان مايمر به بلدنا العراق هو بسبب ظلم السياسة الداخلية والدولية التي فرضت نفسها وسمحت لنفسها في التدخل في شؤون عراقنا, فلا يصدق أن بلد مثل العراق عظيم بأرثه وتاريخه وشعبه وخيراته ان يعاني مايعاني الآن. كل هذه المشاعر تدفعنا أن نحاول تجاوز كل الحدود لنصل الى ابعدها, فكان ولابد أن أتحرك لتوصيل رسالتي فبادرت  بالأتصال بفنانين عراقيين خارج السويد للتحرك في تنظيم معارض مشتركة في الدول التي نسكن فيها. وجاءت أول مبادرة من زميلي الفنان التشكيلي العراقي ناصح عبد الرحمن لتنظيم معرض مشترك في المانيا والذي قام بتنظيمه المركز الثقافى فى مدنية  ديساو الألمانية.

والمركز الثقافى يقع فى مقاطعة ساكسن-انهالت/ المانيا الاتحادية, وهو مركز ثقافى تأسس سنة 1993 فى مدنية ديساو من قبل السيد رزاق منهل والسيدة شرف منهل عراقيين الاصل وبعض الاصدقاء الالمان المهتمين بالثقافات الاجنبية.
وايمانا بمقولة الكاتب الالماني غوتة:
( من يعرف نفسة وغيره سيعرف هنا أيضأ ان الشرق والغرب لن يفترقا ابدآ)

جاء تأسيس المركز ليهتم بالثقافات الاجنبية وخاصة ثقافة وادي الرافدين القديمة والحديثة, يدعم المركز الثقافى الحوار الثقافى والدينى في عالمنا من قبل كل المنظمات الثقافية والسياسية مما يعزز التقارب بين الحضارات, ويهتم المركز بالقضايا الاجتماعية من اجل الاندماج مع المجتمع الالمانى ومن النشاطات والفعاليات التي يقدمها المركز على سبيل المثال اقامة الفعاليات والمعارض الفنية, القراءات الادبية والاحتفالات الموسيقية وكذلك اقامه الندوات الثقافية فى المدارس الالمانية من اجل تعريف الشبيبة الالمانية بالحضارات الاخرى.

كما توجد فى المركز مشاريع  تهتم بقضايا معاداة العنصرية والنازية ومعاداة السامية.

يعمل المركز مع المنظمات الاجنبية فى المانيا ويدعم المركز من قبل الدولة الالمانية. وقد حصل مدير المركز السيد رزاق منهل الحاصل على جائزة الدولة من الدرجة الاولى من قبل رئيس الدولة الالمانية للخدمات التى قدمها للجالية الاجنبية.

المعرض الفني المشترك

بعد اتصال الزميل الفنان التشكيلي العراقي ناصح عبد الرحمن بدأنا التخطيط والعمل للمعرض الفني, سبق أفتتاحه توزيع الدعوات والأعلان عنه.
ومن ضمن الدعوات التي قدمت ( بالأتصال المباشر والأميل) للأستاذ السفير العراقي وبالمسؤول في الملحقية الثقافية العراقية في المانيا.  


أفتتح المعرض الفني المشترك يوم 5/5/2011 من قبل الفنانة التشكيلية ثائرة شمعون البازي من السويد والفنان التشكيلي العراقي ناصح عبد الرحمن من المانيا وبحضور مدير المركز السيد رزاق منهل وشخصيات عراقية والمانية وفي بداية الأفتتاح رحب مدير المركز السيد رزاق منهل بالحاضرين شاكرا لهم حضورهم .
 

ومن ثم قدم للحاضرين الشخصية الألمانية المعروفة وهو المهندس والفنان الدكتور بانكرت ديتر حيث قام هو الآخر بألقاء كلمة ترحيب.
 

 ليكمل حديثه بموضوع عنوانه مايعني فن المهجر (العالم العلوى والعالم السفلى). حيث بدأ الحديث ليقول:ـ

يعنى بالعالم العلوى هو الجمع بين الالم والفرح، الشجاعه والخوف، المتعه والحرمان, والتى هى تلك المواضيع التي تناولها الفنانين فى كل الازمنه وبين كل الشعوب على رغم اختلافهم .
اما العالم السفلى؛ وكما يقول الاستاذ بانكرت؛ هكذا يمكن ان نصورهم, قدر الاله هو قدرنا نحن البشر
وهنا بدأ بعرض مجموعة صور منها لبعض القطع الأثرية العراقية الموجودة والتى نراها فى يومنا هذا فى متحف برلين ومنها باب عشتار, ويكمل المهندس بانكرت ليقول :

ولولا عناية القدر ولولا علماء الاثار الالمان وقبل مئة عام قاموا بنقل هذه التحف الفنيه الى برلين لكنا لا نعرف ماذا سيكون حالها اليوم. وكذلك هو الحال لتمثال نفرتيتى واصلها من مصر يجدها الزائر فى متحف برلين والامثله كثيره عن بقية الاعمال والاثار الفنيه العالميه, وقد تكون هذه مشيئة القدر ان تحفظ هذه الكنوز من عبث الاخرين ليراها ويستمتع بجمالها الناس فى الزمن الحاضر، اذ لايمكن ان يكون للفن دولا او شعوبا تحتكر فنها لنفسها فقط لا بل لان الفن وجد من اجل ان يراه ويستمتع به الجميع.

فهاهنا اليوم نجد الأعمال الفنية للفنانه ثائرة شمعون البازي, المرأه العراقيه التى هاجرت وعائلتها الى السويد لسبب ما, لتنقل فنها معها الى السويد, وايضا كذلك الحال مع الأعمال الفنية للفنان ناصح عبد الرحمن الذى جاء بفنه الى الماني.
      

اذن لايمكن حجز الفن على مكان واحد او على فئه معينه ، فليس المهم من رسم لوحة الموناليزا وشهرة اللوحه لاتعنى دافنشى او لانه ايطاليا لكن الشهره بروعة وغرابة اللوحه التى لاتزال تبهر من يراها بسبب السحر الذى يغلف هذه اللوحه. اذن على القطعه الفنيه ان تجمع مزايا الفن والا ما تسمى قطعه فنيه عندها يقدرها الجميع ولا يهم من كان هذا الفنان عراقيا ام ايطاليا او اى مكان اخر فى العالم .

فهكذا ارى فن كل من الفنانة ثائرة شمعون البازي والفنان ناصح  عبد الرحمن, فهم بالنسبة لى ليسوا عراقيين يعيشون فى المهجر بل هم بالنسبة لى فنانين فى هذا العالم يحاولون قدر الأمكان تصوير مشاعرهم ومعايشاتهم المهمه وتجسيدها فى هذه القطع الفنيه الجميله.

صفق الحضور للتقديم الرائع لتتبعها كلمة الفنان التشكيلي ناصح عبد الرحمن والذي قدم بها شكره لمدير المركز لدعوته في تنظيم المعررض, كما شكر الحضور وشكر خاص للمهندس والفنان الدكتور بانكرت ديتر للكلمة التي القاها ولتقديمه العميق لنا.

وجاء دوري لأختصر مشاعر الفرحة التي غمرتني وأنا اتوسط الجموع حيث قلت:
نعم نحن فنانين عراقيين قدمنا من مناطق مختلفة من العراق ولكننا نتحدث بلسان واحد وهو العراق, العرتق هذا البلد العظيم العراق الذي قدم للعالم الكثير نراه اليوم قد وقع عليه ظلم كبير وبتصوري الكل بات يعلم السبب والأسباب الحقيقة خلف لكل مايحصل الآن على ارضه.
نحن قدمنا لنقدم رسالة جميلة عن بلدنا العراق بعد أن ظلمه الأعلام من خلال مايكتب عنه او مايظهره التلفاز نعم هناك سلبيات وهي مخلفات السياسة الدكتاتورية والحرب وسيطرة دول اخرى ولكن هناك الأيجابيات وايضا الكثير من المنجزات الإيجابية التي لم يظهرها الأعلام . لذلك نحن نقف اليوم بينكم لنساهم في اظهار ولو جزء بسيط من تلك المنجزات.
اتمنى ان رسالتنا اليوم قد وصلت لكم وبدوركم توصيلها للآخرين, فانا افتخر كوني عراقية وسعيدة لاني امثل بلدي العراق في السويد وهنا على ارض وطنكم الشكر الجزيل لحضوركم . لتكتمل فرحتنا بالانطباعات التي استمعنا لها وسعادتنا بالرسالة التي قدمناها وقد قدم لنا مقترح بنقل هذا المعرض الى مدينة المانية اخرى.

ولكن كان أملنا ان تلبى دعوتنا من قبل السفير العراقي ومن قبل المسؤول في الملحقية الثقافية العراقية او من ينوب عنهم وكنا نأمل ان يفتتحا معرضنا هذا ولكن اختلفت الأعذار التي قدمت لنا.

رسالة الى حكومتنا والى كل السفارات العراقية في كل دول العالم اقول:

ان اي سفارة في العالم تمثل ذلك الفرد في ذلك الوطن الذي يسكن فيه, اي جاءت ممثله عن الوطن الأم وخدمة للفرد المغترب . وبأعتقادي ان تواجد السفير او من ينوب عنه لهذا فعاليات هو دعم ليس للفنان العراقي المغترب وحسب وانما من اجل صورة العراق الجديد المزدهر والذي نحاول جميعا نكافح لاظهاره بأجمل الصور, بعيدا عن الدمار والموت اليومي الذي نشهده يوميا. ولا اتصور ان الحضور سينقص من مقام حضرة اي سفير او ملحق ثقافي فيما لو حضروا لتلك الأنشطة.
أحزنني جدا ان تقدمني شخصية المانية ولا اجد ابن جلدتي يقف معي. فلا نرضى بالأعذار والتبريرات لأن وجودهم مهما جدا بالنسبة للفن والثقافة العرااقية عامة.

كما وكانت للجريدة الخاصة بمدينة ديساو الألمانية حضور متميز حيث نشرت خبر افتتاح المعرض ومجرياته واليكم النسخة هذا وكان آخر موعد لأنتهاء المعرض هو 31/5/ 2011 ولكن مددت فترة العرض لأسابيع أخرى.


صور اخرى التقطتها الكامرة
 

 




    



أبنة الرافدين
التربوية الأكاديمية الأعلامية
ثائرة شمعون البازي
6/21/2011   السويد
31  المنتدى الثقافي / أدب / مشاعرخارج الحدود في: 16:37 28/05/2011
مشاعرخارج الحدود

ثائرة شمعون البازي

 (1)       
عادت لعينيه تلك العواطف
 حين لمح
جسدها يترنح خجلا
وأطراف تجمدت عن الحركة
وقفت تتأمله وهو يقرؤها
ســــ... كـــ... و... ن
خرجت شهقة...
كأنها إنطلقت من مكان بعيد
 
(2)
جلست تكتب من ذاكرة تشوشت بالأفكار
عن مشاكسة البعض لها
رسائل غامضة صرخت من عتمة روحها
كثيرة ... لا حدود لها
رسمت علامات الأسى على وجهها
تعرف ماينتظرها
ستثير الألسن بعدها
أو قد تنهار الأحلام معها
والخوف من...أن
تحرق شمس الروح تلك الأوراق
 
(3)
يشعر بالوحدة والغربة في بيته العتيق
متعطشا ...مرهقا بلا أمل
في نفسه شوق الى الخلاص والأمان
لكن؟؟
ينزاح همه عندما يراها أمامه
ليكتشف مآذن روحها تغطي سماءه
 
(4)
حملت مضاربها ورحلت
خطت بها الدنيا
الى روحه الوحيدة التي شفعت لها
 
(5)
أمام بيته...
جلس يسحب نفخة من سيكارته المُرة
يتأفف من حر الصيف
فقرر اللجوء الى...الهــ...جــ...رة
حطه الرحال
حيث بدأت غربته الحقيقية
 
(6)
تخرج من الحمام
وقطرات الماء تنزلق بأنسياب
من على جسدها
يشتهيها
ينحني على كتفيها...
يرتشف القطرات ليسقي عطشه
هي تبتسم هاربة ... مصطنعة الهرب...
خجلا
 
(7)
ليس بيدها
أن تلاشت بهدوء
وسحبت آخر أذيال ظلها
وأختفت...
فلا تحاول أن تبحر في دنياها
لأنك لن تجد سوى الـــتراب...
 
 
 
 

32  الاخبار و الاحداث / أخبار العراق / جماعة اللاعنف الطلابية والمظاهرات في: 12:47 27/05/2011
33  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / معرض فني مشترك في المانيا في: 17:02 03/05/2011
معرض فني مشترك في المانيا

 
يتشرف كل من الفنانة التشكيلية ثائرة شمعون البازي من السويد والفنان التشكيلي ناصح عبد الرحمن من المانيا افتتاح معرضهم الفني المشترك الاول وذلك يوم الخميس المصادف5.5.2011  وعلى قاعة مركز الثقافة في مدينة ديساو الالمانية وسيكون افتتاح المعرض الساعة الرابعة مساءا وبحضور نخبة من المثقفين والفنانين وسيستمر المعرض لغاية 31 من الشهر الجاري
 
34  المنتدى الثقافي / أدب / هلم نتشرنق معا .. في: 11:43 20/04/2011



هلم نتشرنق معا ...




ثائرة شمعون البازي




ثمة حواجز تفصل مابيننا
قلاع بنتها الأيام والبقاء داخلها صراع
تضخمت الجدران حتى ضاق المكان
ندرك مايعنى تحطيم تلك القلاع
هدمها بداية لآهات متألمة...
وهمهمات لألم مثقل بالعذاب
وسعادة حين يحاول جزء منا اقتناص الآخر
الصمت...يتلبسه السبات
والأسماء تنطلق بصرخات مكتومة
وفيض الحب...
ينساب من بين الشفتين كنسمة خفيفة
تمر على المسمع كهيام في بحر
الاستعذاب...
ذوبان بنغمة أصواتنا الأتية من عمق بعيد
تتلاحق الأنفاس لتفتت البرود
فتعالى...
نتيه معا في فضاءاتنا الواسعة...
من مواقع حصني المنيع
مد يدك نحوي...أو
أمسكني ...لنتشرنق معا في ركن ما

35  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / لقاء مع قداح عراقي في: 19:24 16/04/2011
لقاء مع قداح عراقي

                                                                                                            ثائرة شمعون البازي
سرت أبحث عن زهرة قداح عراقي ليعطر صفحتي لهذا اليوم, هذا القداح يميل للهدوء وللسلام,  سمته البساطة وعدم التكلف عمره زاده وقارا تجمل بأروع الصفات الرجولية, يحترم المراءة حد القداسة, يكتب لها يشجعها, يطالب بحقها وكانها جزءا منه. سألته أين أنت من الوسط الثقافي؟ فاجابني أنا أعتبر نفسي ذلك المثقف الذي لا يؤثر في الوسط الثقافي. فياترى هل هذا تواضع منه!!
ضيفي هو أبن قضاء العزيزية من محافظة واسط ...رفعت نافع الكناني فأهلا وسهلا بك.

 

البازي: قبل البدأ بحوارنا قلت لي كنت تمتنع عندما يسألك أحدهم أن يقدمك في محاورة...هل لنا أن نعرف السبب؟
ج/ المحاورة غالبا ما تتم مع كتاب معروفين او مفكرين لهم باع طويل في عالم الثقافة والعلم والادب لغرض الاطلاع على ما تكتنز افكارهم ورؤاهم من فيض من العلم والمعرفة طوال سنين مديدة .... وانا المبتدأ منذ بضع من السنوات في هواية اسميها الكتابة او شئت ما قلت انها خواطر وملاحظات لا ترقى الى الكتابة بمعناها الواسع ثم من طبيعتي انني لا احب ان اخذ اكثر من حجمي او بعبارة اخرى تكبير حجمي اكثر من الحقيقة التي انا فيها. وإلا مارأيك إنت؟
البازي: قد أختلف معك فيما قلت لأني أؤمن أن لكل إنسان له دور ومادمنا قد خضنا عالم العلم والمعرفة وأستطعنا أن نتسلح بسلاح الثقافة ودخلنا مضمار الكتابة فأقول جميل هو أن نلقى الضوء على أي شخصية أن كانت معروفة / معروف أو في بداية المشوار وفي النهاية سنجعل المتلقي يتعرف على هذه أو تلك الشخصية.  فبالنهاية االهدف من الحوار هو للتعريف بالشخصيات والكشف عن نفسياتها ومكانتها ومستوياتها الثقافية والفكرية والاجتماعية وفي تقديم الأحداث في صور معينة.
البازي: معلوماتي تقول أن مركز محافظة واسط الحالي هي مدينة الكوت التي من سماتها أنها محاطة بالمياه من ثلاثة جهات من الشرق والغرب والجنوب...سؤالي بماذا تميزت الكوت ؟
ج/  مدينة الكوت تتميز بموقعها الجغرافي الفريد ، فهي تتوسط خارطة العراق وتمثل نقطة التقاء جهاتة الاربع، وتعتبر شبة جزيرة لاحاطتها بنهر دجلة من ثلاث جهات ... (حصار الكوت)  في عام 1915/1916 اهم حدث تاريخي حيث حاصر الجيش العثماني نظيرة البريطاني في الحرب العالمية الاولى ولقنة هزيمة قاسية تكبدت القوات البريطانية اكثر من 13000الف قتيل منهم 8000 بريطاني (باعتبار ان الجيش يضم هنودا وجنسيات اخرى) وتم دفنهم في المقبرة الخاصة بالانكليز والتي مازالت باقية في وسط المدينة والتي تعتبر موقع او اثر سياحي  يميز المدينة... هناك معلم اقتصادي وسياحي وهو سدة الكوت التي انشأت عام 1937  لغرض حصر المياة وتوزيعها لنهري الغراف والدجيلة ... وهناك معلم اخر وهو (سجن الكوت الشهير) الذي انشأ في العهد الملكي وكان يمثل حقبة تاريخية مجيدة للاحزاب الوطنية وخاصة الشيوعيين لما احتوت جدران هذا السجن من ذكريات ومواقف وطنية أرخت لتاريخ العراق الحديث. وتتميز المدينة بمعلم اقتصادي انشأ في زمن الزعيم الخالد عبد الكريم قاسم وهو معمل الصناعات النسيجية والقطنية والذي كان لة الاثر الكبير في النمو الاقتصادي لهذة المدينة وتشغيل اعداد كبيرة من المواطنين من كلا الجنسين . اضافة ان للقطاع الزراعي وما تملكة من مشاريع زراعية عديدة في مناطق مختلفة من المحافظة هو ما يميز اقتصادها وخاصة زراعة الحبوب والتي تعتبر من المحافظات الكبيرة الانتاج على مستوى البلاد . وللكوت شهرة وميزة وفرادة في كثرة وتنوع وغزارة اسماكها ، واسماك الكوت اشهر من نار على علم كما يقولون .
البازي: كنت برفقة زوجي عام 1991ـ1992 حيث كان يعمل مهندسا لري العزيزية,  وعند تواجدي هناك وجدت أن قضاء العزيزية تميزت بمميزات خاصة نعتز بها. فقد وجدت فيها خليط من القدامة والحداثة كالمساكن القديمة والحديثة, وجدت جمال وبساطة في أزقتها, أحسست ببساطة ناسها...سؤالي هل لك أن تحدثنا عنها...وماذا تركت في نفسك من ذكريات؟
ج/...تقع مدينة العزيزية في منتصف الطريق بين بغداد وواسط. سميت بهذا الاسم تيمنا بالسلطان العثماني عبد العزيز ...  سكنها اجدادي  قبل العام  1863 الذي يمثل تاريخ بناء المدينة ومن اوائل الذين شيدوا  المدينة القديمة وبنوا مساكنها .. المدينة التي ولدت فيها ورأيت النور فوق اديمها وترعرت بين ازقتها وحاراتها والتي احبها واعتز بها وأشبهها  كعاشقة  تغفو بأمان على ضفة نهر دجلة الخالد ... كانت في الاربعينيات والخمسينيات اشبة بحديقة كبيرة  تلفها وتحيطها اشجار النخيل والفواكة المثمرة وشجيرات الزينة المختلفة ، وتتوسط سوقها الرئيسي حدائق غناء فيها انواع الورود والزهور... واليوم يتحسر اهلها على تلك الواحات الخضراء  التي كانت تدار بامكانيات بسيطة  وبجهود فلاحين لا يتعدى عددهم  اصابع اليد الواحدة   ...   يمتاز اهلها وناسها بالمروءة والكرم والشهامة اضافة لثقافة اهلها  وتميزها عن كثير من المدن الاخرى  بصفة التحَضر والمدًنية بالرغم من ارثها العشائري التي تنتمي الية ...  خاصة اذا ما عرفنا ان المدينة وما جاورها من مناطق تابعة لها تسكنها عشائر شمَر التي نزحت اليها من جزيرة العرب قبل اكثر من قرنين ونصف من الزمان ...... لم تحصل فيها حوادث عنف او تهجير طائفي بسبب اهلها الاخيار المسالمين ونبذهم للعنف  والتفرقة والطائفية ..  كان وما يزال السلام والتآخي والمودة ،  الصفة المميزة لهذة المدينة على مستوى العراق  وهناك ميزة تتميز بها هذة المدينة وهي ان كل موظف ينقل اليها من مدن العراق الاخرى  يبقى ويستقر فيها بعد التقاعد مهما كان طيفة ولونة  ...  وفي ذلك دلالة واضحة على ان اهلها كرام  واصحاب نخوة وشهامة ،  يملكون حسن المعشر الطيب واحترام الضيف واكرامة . لم استطيع مفارقتها والرحيل عنها طوال سني عمري التي تعدت الستين ... انها كياني وهويتي التي اعتز وافتخر بها .
البازي: رفعت نافع الكناني ماذا عن طفولتك؟
ج/ برغم الهدوء والوداعة الذي اتصف بة اليوم ... لكنني كنت شقيا في صغري وعلى درجة من الشراسة والعنف ...  الان عندما يراني كبار السن يقولوا سبحان هذا العقل والهدوء اين كان في الصغر  !! ،  تصوري في العطلة الصيفية نذهب الى بيت جدي محمد الخضر في الاعظمية منطقة النصة وهناك بيت الصفرة مشهورين على مستوى بغداد وليس الاعظمية  بالشجاعة والشقاوة ... فكنت انتهز الفرص لاضرب من في سني بوكس ( لكمة ) على عينة او ارميه بحجارة تفشخ ( تشق ) رأسة وتدمية ويثور ابناء الصفرة للبحث عن من فعل هذا بابنهم لكي يقطعوه ، لكنني اهرب لبيت جدي واختفي !!! وفي الصباح الباكر نسافر خفية للرجوع الى العزيزية وهكذا كل عطلة صيفية ... تصوري ست ثائرة هذا ما كان يفعله محاورك في الصغر .... علما ان ابنائي لم يمروا في مثل هذة المرحلة ابدا انهم طيور هادئة وديعة . 
البازي: هل هناك من ذكرى معينة معهم؟
ج/   اما عن الذكريات عنهم فانا اعتبرهم اصدقائي نتحاور في كل شيئ يخصني ويخصهم وطرح الاراء والفكر مستمرة منذ طفولتهم ولحد الان  ... استمع لهم ويستمعوا لي لاتوجد هناك فواصل بيننا تمنعنا من بحث اية مشكلة  ... لا اتدخل في خصوصياتهم ... احثهم على مساعة الغيروالعمل بهة واخلاص في مواقع عملهم ... تصوري في نيسان 2003 عندما بدا القوات الامريكية بالدخول للعراق ووصلوا الى مدينة العزيزية لم يبق معظم الاطباء والطبيبات الا وغادروا المدينة وبقت ابنتي الدكتورة شيماء في المستشفى تؤدي واجبها في معالجة النساء وخاصة في صالة الولادة والعمليات وهذا الموقف مسجل لها ويذكرة اهالي العزيزية
البازي: هل تأثرت بالوالد أم الوالدة أو أحد من المقربين؟
ج/ والدي الحاج نافع  رحمة اللة كان تاجرا معروفا اضافة لكونة مختارا للعزيزية منذ الخمسينيات ولغاية الثمانينات  وشيخ عشيرة بيت خضر الكنانية ... كان ذات توجة فكري يساري وانتخب سكرتيرا لمنظمة الشبيبة الديمقراطية بعد ثورة 14 تموز 1958  ومن الشخصيات السياسية والاجتماعية البارزة وتم التطرق لمسيرتة النضالية في كتاب المفكر الاستاذ جاسم الحلوائي ( الحقيقة كما عشتها ) وتم اعتقالة عدة مرات لنشاطة السياسي والفكري  .. تعرض للاعتقال والتعذيب القاسي بعد انقلاب 8 شباط الاسود  1963... تعلمت منة الكرم والامانة والشهامة والشجاعة وحب الناس وخدمة الاخرين .  اتذكر في الصغر كان بيتنا تودع فية النساء المحجوزات او ( الدًخيلة ) التي  عندها قضية مع زوجها او اهلها  نظرا لسمعة بيت الحاج نافع المختار وحفظهم لشرف و حقوق الناس الداخلين  ( نحمد اللة على هذة السمعة  والسيرة ) لقد اورث لي محبة للناس واحترامهم  وخدمة عشيرتي  قبل المال والاملاك ... ويذكرنا الناس بها  وخاصة كبار السن عند لقاءنا معهم حاليا . 
والحاجة  حمدية محمد الخضر الكناني والدتي رحمها اللة الحاجة  حمدية محمد الخضر الكناني انسانة رائعة تحمل من الثقافة الشيئ الكثير، مؤمنة حد الزهد متدينة بنقاء لا يوصف ... كانت تحب الناس بالوانهم  وتحمل الحب والاحترام والمساعدة لكل افراد العشيرة والاقرباء وتعمل على مساعدة المحتاجين والفقراء والارامل ... ختمت القران الكريم  275 مرة وكانت تهدي ثواب قراءتة للناس المقطوعين الذين لم يوجد لديهم ابناء  والفقراء والذين لم يتعلموا القراءة  كانت قارئة جيدة للكتاب  وتمتلك عدد كبير من الكتب التاريخية والاجتماعية والدينية والمصحاف القيَمة  وحصتي منها العديد من تلك الكتب التي طبع بعضها قبل اكثر من سبعين سنة  علما بانها لم تكمل دراستها بالرغم من ان والدها المرحوم محمد الخضر افندي كان موظفا خدم بداية انشاء الدولة العراقية واستمر بالوظيفة لحين التقاعد بداية العهد الجمهوري واذكر زرتة مرة في بناية القشلة عندما كانت مقرا لدوائر وزارة الداخلية...  كانت والدتي تتفقد العوائل الفقيرة وتساعدهم   في تجرد ونكران ذات عجيب وكانت تجبرنا في اغلب الليالي لتفقد الارامل والمرضى والمعوزين ... اضافة لذلك كانت تؤمن بحرية وحقوق المراة وعلمتنا ان نحترم المراة لانها مصدر تقدم المجتمع واستقرار العائلة   .... 
اجدادي من والدي ووالدتي محمود افندي ومحمد افندي  رحمهم اللة ( تطلق كلمة الافندي على الرجل الذي لدية وظيفة او مركز مرموق في العهد العثماني والملكي ) كانوا موظفين في العهد العثماني واستمرت خدمتهم للعهد الملكي والجمهوري وتنقلوا في كثير من مدن العراق بناءا على ما تقتضية الوظيفة من بغداد الى العمارة  الى الكوت الى النجف الى بعقوبة ومدن اخرى  وكانوا يمتلكون ثقافة واسعة ومكانة اجتماعية متميزة وكان يطلق على جدي محمود افندي ( العارفة ) لرجاحة عقلة وافقة الواسع وما يحملة من ود ومحبة للاخرين وقضاء احتياجاتهم وفض مشاكلهم  وكان اضافة لوظيفتة من محبي وهواة تربية الخيول . ( للعلم والدي ووالدتي ابناء عمومة )
البازي: علمت أنك من عائلة تحب العلم والثقافة وتربي ابناءها على سلك طريق العلم لخدمة البلد...كيف ذلك ومن كان المشجع الأول لكم...وهل حققتم ذلك؟
ج/ العائلة لها تاريخ مع الوظيفة وخدمة العراق ، وسبق ان قلت بان اجدادي كانوا موظفين خدموا الدولة العراقية منذ قيامها 1921  بل ان جدي محمود الخضر كان موظفا في الدولة العثمانية  ... والموظف قديما ، ما هو المعيار الذي يؤهلة لنيل الوظيفة ان لم يكن يحمل  العلم والثقافة  والشخصية الاجتماعية المرموقة ... واستلمها والدي من الاباء في بذل كل الجهود في وضع نفسة قدوة لبناء مشروع ثقافي وعلمي من خلال اكمال ابناءة وبناتة دراساتهم الجامعية والعالية ... اعتقد انها سلسلة متواصلة من العطاء والبذل لخدمة العراق
البازي: رأيت فيك الوفاء والاخلاص لبعض الأشخاص ممن اثروا فيك ؟ هل لك ان تذكر لنا تلك الشخصيات وماهو دورهم؟
ج/ اكملت دراستي الابتدائية والثانوية في العزيزية وتتلمذت على ايدي اساتذة اجلاء مثل المرحوم الاستاذ الاديب يوسف نمر ذياب مدرسا للغة العربية والاستاذ المعروف الناقد فاضل ثامر اطال اللة في عمرة مدرسا للغة الانكليزية واكملت الدراسة الجامعية في جامعة البصرة  _هيئة القانون والاقتصاد قسم الاقتصاد وكان من اساتذتي الدكتور  شريف الشيخ والدكتور علي الشيخ الساعدي والدكتور عبد الامير ارحيمة العبود والدكتور كمال الخياط والدكتور عبد الرضا الطعان وغيرهم  وكان اساتذتي في المعهد القومي للتخطيط الدكتور ماجد خوشيد والدكتور بديع القدو الاستاذ المشرف على بحثي والدكتور عصام حويش وزميلي في الكلية صديقي العزيز الدكتور سامي متي بولص  الذي كان من الاوائل الاذكياء في الكلية ..
تصوري سيدتي كلما رايت احد من اساتذتي القدماء ... واللة انحني امامهم باجلال وخشوع واقبل اياديهم الخَيرة التي افنت سنوات عمرها في تعليمنا واكمال بناء شخصياتنا بكل اخلاص وتفاني .
البازي: حدثنا عن الخلفية العلمية... وماهو عملك الحالي؟ 
ج/  بكالوريوس اقتصاد   جامعة البصرة 70 _ 1971
     دبلوم عالي في تخطيط التنمية   المعهد القومي للتخطيط  1988
كنت مديرا لفرع الجهاز المركزي للاحصاء في قضاء الصويرة  ... وكان عنواني الوظيفي ( باحث اقتصادي )  ومن ثم احلت نفسي على التقاعد في نيسان 1990بعد ان ايقنت ان العمل الوظيفي  في تلك المرحلة اصبح لا يمثل طموحي ولا يمكن لي ان اقدم شيئا نافعا  للبلد .... وكذلك لكثرة الاعباء المالية التي  كانت ترهقني بسبب ان البنات الاربعة في تلك الفترة طالبات في جامعة بغداد جميعهن بسبب تقارب اعمارهن ويتطلب ذلك بذل جهود مضنية لاتمام مسيرتهن الدراسية ذات التكاليف الباهضة وخاصة ان تلك الفترة كانت بداية الحصار الظالم على العراق ... لذلك اتجهت  للعمل في تجارة الملابس وادارة مشروع زراعي  تمتلكة العائلة واعتبر هذا العمل مطابق نوعا ما مع الاختصاص الدراسي لانة يصب في خانة علم الاقتصاد
البازي: أرى أن للمراءة مكانة خاصة عندك وتحاول دائما ان تشجعها ...ماالسر وراء ذلك؟
ج/ المراة هي الحياة وبدون هذا الكائن اللطيف لا يمكن ان يحيا الانسان على هذة الارض ان قضيتها لا يمكن ان نفصلها عن مجمل قضايا الشعب العراقي ... حقوق المراة لا يمكن اختصارها في مجرد سن قوانين لصالحها هناك مشاكل عديدة تتعرض لها منها الجهل  التقاليد البالية البطالة التحرش الجنسي الاختطاف  الزواج المبكر النظرة القاصرة لها ..  مشاكل الارامل والمطلقات والعوانس وما يستوجب لهن من رعاية اجتماعية مميزة ... لكل هذة الاسباب يجب ان نعمل جميعا وكل من موقعة لتحريرها وتعليمها وتثقيفها والوقوف الى جانبها لانها الام والاخت والزوجة والحبيبة .
البازي: حدثني عن النساء اللواتي أثرنّ  في شخص وحياة رفعت نافع الكناني؟ (الوالدة/ الأخت/ الزوجة(
ج/ اعتقد ان الجميع مما ذكرت  اثروا ايجابيا على مسيرة حياتي ... الوالدة هي مدرستي الاولى تعلمت منها الحب والسماح والطيبة والتضحية واخواتي هيفاء وشذى اعتبرهن سندي في هذة الحياة ويحملن نفس الصفات التي امتلكها وافتخر بهن وابناءهن وما وصلوا الية من مراتب علمية متقدمة  ... اما زوجتي وشريكة حياتي فهي النصف الاخر الذي سهر الليالي لبناء شخصية الابناء والتضحية بصحتها وراحتها لاكمال دراستهم وكانت خير معين ورفيق في هذة الحياة 
البازي: هل لك أولاد؟ حدثني عنهم...وماذا زرعت فيهم وماذا اعطوك؟
ج/ لي خمسة ابناء اعتبرهم اصدقائي ونتاج العمر الذي افتخر بة  اذكرهم حسب تسلسل الاعمار : -
شيماء / طبيبة متزوجة من الدكتور محمد جمعة الكندي    بورد مفاصل وكسور / بغداد
انمار  / مدرسة كيمياء متزوجة من الدكتور عدي الصالحي   بورد قلبية وباطنية  / بابل
زينب  / مدرسة اجتماع متزوجة من المحامي علي الماجدي / بغداد
مها  / بكالوريوس علوم سياسية ( لم تحصل على الوظيفة لحد الان ) متزوجة من المهندس اسعد الماجدي / بغداد
محمد  / مهندس في وزارة الكهرباء بعقد منذ  3 سنوات  ينتظر التثبيت على الملاك الدائم   غير متزوج 
احفادي سبعة  ثلاثة ذكور  واربعة بنات
ابنائي زرعت فيهم الخير والمحبة ...  واعطوني الوفاء والحنان
البازي: من هو الاقرب لهم حضرتك ام زوجتك...وكيف وصلوا الى هذه المستويات العلمية؟
ج/ الابناء نتاج العائلة ومرآة عاكسة لشخصياتهم احطناهم بالرعاية والحنان والتشجيع علاقتنا لم تكن علاقة رئيس ومرؤوس ... نحن قريبون منهم  ولكن للام احساس متغلغل في نفوس الابناء وخاصة البنات لما تملكة من قلب كبير ورقة في التعامل ..... وصلوا عندما تعهدنا على بذل كل ما نملك من مال وراحة وصحة  في سبيل انتاج عائلة لها مستقبل في خدمة الوطن تماما كما بذل اباءنا وامهاتنا في ايصالنا لما نحن علية انها عملية متواصلة من الابداع  والتضحية . .
البازي: متى بدأت الكتابة وكيف وأي المواضيع تناولتها؟
ج/ اهوى الكتابة في المواضيع السياسية والاقتصادية واحيانا الكتابة عن مواضيع لها صفة الفن والادب وكانت لي كتابات بسيطة في عمر الشباب من نوع الملاحظات  والتعليقات والخواطر على قضايا اقتصادية واجتماعية في بعض الصحف والمجلات عندما كنت في 18-19من العمر ...  وخلال السنوات الاخيرة بعد التغييروبالتحديد في 2007 بدأت الكتابة في عدة مواقع الكترونية ...  كانت البداية في موقع الحوار المتمدن والمؤتمر الوطني العراقي وموقع الناس ، ومواقع اخرى وصحف ومجلات تؤخذ ما انشر في تلك المواقع ... مشارك في الكتابة بمجلة صوت المثقفين التي تصدر عن رابطة المثقفين في قضاء العزيزية.
البازي: والسنوات التي بعدها ماذا أضافت لك...وهل تغير نمط كتابتك أم لا؟
ج/ كلما اخطو خطوة الى الامام اشعر بانني في بداية خط الشروع ... عندما اكتب اليوم وانشرة اجد في اليوم التالي بانني تعجلت النشر وان الافكار التي طرحت تحتاج الى اضافة وتنقيح  ومصادر اكثر ... تصوري كل موضوع اكتبة اعيد كتابتة عشرات المرات  واضيف واحذف واتامل بين السطور واكتب بلغة سهلة ابغي منها ان يفهمها الناس بكل مستوياتهم ... كل يوم ازداد تعلم  والثقافة اعتبرها ( وعي ) يتكون في الانسان من خلال الخبرات المنقولة وما يرثة الانسان من قيم  وتقاليد تحكم تفكيرنا وتصرفاتنا ومانكسبة من القراءة ووسائل الاتصال المختلفة. واعتبر التغيير صفة ملازمة لكل قلم هادف ، فالكتابة ابداع تتطلب مواصلة العلم والتعلم  وبتنمية مدارك وامكانيات الكاتب تخطوا الى الامام وعندما تتوسع المدارك تتغير الانماط .
البازي: كنت أتصور أن الدخول الى عالم الكتابة هو عالم جميل سيحمل لي المتعة وراحة البال ولكني صدمت مثلك عندما هاجمي كوسج ثقافي او حوت ادبي وتساءلت حينها هل خلق هذا البحر لهم فقط... فما هو ردك؟
ج/ المياة العميقة مسرح واسع لاظهار الحيتان الكبيرة  والدولفينات  مهاراتهم في الغوص والصيد الثمين ... اما نحن فالسباحة في المياة الضحلة القريبة من الساحل افضل وأأمن لنا وخاصة ان رياضة السباحة قد تعلمناها منذ زمن قريب والايام كفيلة بمساعدتنا في الغوص بعيدا عن الساحل انشاء اللة .
البازي: ماذا عن هواياتك ...هلا حدثتنا عنها وهل لديك ذكريات منها؟
ج/ احب الرياضة وقد مارستها في مرحلة الابتدائية والثانوية والكلية وكنت لاعب كرة قدم معروف مهاجم ماهر في صناعة الاهداف وتتذكرني مدينتي عندما يؤرخ لتاريخ الرياضة في المدينة والمحافظة ، وقد تم تأسيس فريق لكرة القدم باسم ( فريق الايمان الرياضي ) بداية الستينيات وكان لة مقر اداري مؤجر في السوق العصري تدفع تكاليفة من تبرعات الرياضيين انفسهم ومحبي الفريق , ويضم نخبة من اللاعبين الجيدين وتحت اشراف ورعاية الشخصية الاجتماعية المعروفة الشهيد السعيد السيد عز الدين الخطيب الذي كان راعيا للحركة الرياضية ولة الفضل الكبير في خلق قاعدة رياضية واسعة في المدينة .
البازي: علمت أنك تهوى الفن بأنواعه ومنها الرسم...هل لك لوحات وعن ماذا تتحدث وهل مازلت ترسم؟
ج/ اهوى الفن التشكيلي بانواعة وخصوصا الرسم الزيتي وكنت في الثانوية لا افارق غرفة المرسم وهناك لوحات زيتية كثيرة من ابداعي لا زالت على جدران بعض البيوت لحد الان واشتركت في معارض كثيرة على مستوى المدارس الثانوية .  كنت ارسم المناظر الطبيعية واللوحات التي تعبر وتحكي عن معاناة المراة العراقية وارسمها باوضاع مختلفة ... اقدم شكري للفنان الاستاذ حسين محمد راضي القرة غولي لان لة الفضل في صقل موهبة الرسم عندي .... تركت هواية الرسم عند دخولي الجامعة .
البازي: هناك من همس لي  وقال أن رفعت يردد بعض الأغاني لأم كلثوم..هل هذا صحيح؟ وهل لك مع تلك الأغاني ذكريات؟
ج/ لاغاني ام كلثوم وقع خاص لجيلنا الذي يتذوق بشغف روعة الموسيقى الشرقية ... مع الاسف ان صوتي لا يعينني على الغناء واخاف على مسامعك صدقيني  !!! لكنني اجيد الاستماع والتامل لهذة الاسطورة .. الذكريات تصيب مخيلتي بالخدر  !! لكن روعتها تبقى شامخة في الذاكرة بكبرياء من دون زيف !!   لسه فاكر كان زمان ....
البازي: حكمة تعتز بها بل تؤمن بها ... لماذا؟
ج/  (  القناعة كنز لا يفنى ) اعتز بهذة الحكمة وطوعت حياتي وفق هذة النظرة التي لاتعني الكسل والخمول .... او الابتعاد عن الطموح المشروع ... انها قناعة الشخص الذي وصل مرحلة يمكن ان يعتبرها مقنعة  لتطلعاتة  ورغباته  في هذا العالم المجنون
 البازي: هلا وضحت لي الأمور التالية:ـ
ـ ماذا تريد للناس وماذا تنتظر منهم؟
ج/ احب الناس جميعا ولا يعرف قلبي الكره او الحسد ابدا اؤمن بحقوق الناس وحرية معتقداتهم  وعدم التفريق حسب العرق او الدين او الطائفة او الجنس .  والعمل الجاد اساس تقييم الانسان. لا اعرف الحقد  ولا ازعل من الذي يؤذيني ويؤلمني... الصراحة تسبب لي مشاكل كثيرة مع الناس ... احب الهدوء وميزتي الكلام القليل ... اكرة مرض الكذب بشكل مطلق ... وامقت عادة التزلف  والمحاباة... وانتظر منهم التوحد والتألف والتقدم .
ـ أنت ناشط وداعم للمراة ماذا تريد أن تحقق من ذلك؟
ج/ مجتمع خالي من التعصب ضد المراة يحترم حقوقها ويحفظ مكانتها ويحترم ادميتها ويعمل على تحقيق اهدافها المشروعة في التعلم والعمل والحياة الامنة ...
ـ الدين وتطبيق تعاليمه؟
ج/  مؤمن واطبق فروض الدين... واصلي لوجهة الله تعالى لينقذ الانسان من هذا الظلم الذي وقع عليه
ـ هل أنت قريب الى الله؟
ج/  عندما اعمل باخلاص
ـ صفاتك الأنسانية ماهي؟
ج/ التفائل...ويعيبني الكثير لشدة تفائلي في المستقبل......  اتمنى الخير لكل الناس ...  عندما تضغط عليك الحياة فتذكر ان الصبر هو العلاج ...  هناك مفارقة احب الرقم 13 واعتبرة رقمي المفضل بالرغم من كرة الناس والتشاءم منة والابتعاد عنة ... ولي معة ذكريات سعيدة على مدى هذا العمر الطويل !!
ـ التقدم التكنولوجي والمعرفي ماذا قدما لك ؟
ج/ التقدم التكنولوجي والمعرفي في وسائل الاتصال كالانترنيت والقنوات الفضائية  ووسائل الاتصال السريع وغيرها من وسائل  التقريب بين الناس مكنت المثقف والمتابع من التوسع والانتشار  والتعلم والتلاقي بين  الاراء والثقافات بالاضافة لصقل مواهبة وقدراتة الثقافية والاطلاع السهل لافكار غيرة ومحاورتة  بواسطة هذة التقنيات الحديثة وما لها من اثر كبير في اتساع رقعة الثقافة ... بل ان هناك نعمة كبيرة من هذة التقنية وهي ان اية بقعة بعيدة  في العالم اصبحت قريبة وسهل الوصول اليها ومعرفة اخبارها وما يتعرض سكانها من كوارث طبيعية تقتضي المساعدة او اضطهاد عرقي او سياسي يمكن كشفة للعالم بصورة سريعة جدا من جهاز صغير يحمل في اليد او حاسوب في بيتك او حقيبتك ومن دون الرقيب.
البازي: نتحدث عن الديمقراطية كثيرا وهناك الكثيرون يهتفون بتحقيقهم للديمقراطية ولكن ماهو شعورك عندما تسمع ان هناك مسؤول في الدولة او عضو في مجلس النواب يرفع قضية على كاتب او صحفي لمجرد ان المسؤول غير راضي عن طرح الكاتب أو الصحفي أو  كشفه للوقائع؟
ج/ اشعر بالغثيان عندما اسمع ان هناك مسؤول في الدولة او عضو في مجلس النواب يرفع قضية على كاتب او صحفي لمجرد ان المسؤول غير راضي أن الطرح او كشفة للوقائع والمعلومات السلبية  لعامة الناس . افتخر كمثقف ان العراق خالي من اي سجين يحمل فكرا ... والحرية في الكتابة تأخذ حيزا كبيرا لا يمكن تصورة قبل بضع سنوات ... الديمقرطية ووسائلها حديثة العهد في العراق وبعض السياسيين لايمكنة من هضم موضوعة الديمقراطية بسبب انة لا يؤمن بها اطلاقا وتم فرضها علية لان العراق الجديد يسير في مفترق طرق جديدة لم يعتاد عليها واقع بعض المسؤولين في الداخل والخارج
البازي: أنت تؤمن بأن من الضروري ان يكون المثقف او الفنان مستقلا مهما كان لون وشكل ثقافته لماذا برأيك؟
ج/  نعم  ... من الضروري ان يكون المثقف او الفنان مستقلا مهما كان لون وشكل ثقافتة ( لكن يجب ان يعبر عن هموم شعبة ومعاناتة )  وبعيدا عن الضغط الحكومي ولا يمكن ان يكون هناك وفاق او مصاهرة بين المثقف والحكومة لان الحكومة والمسؤولين عنها يرغبون بصفهم على انهم ملائكة لا يعرفون الخطأ ويفنون اعمارهم في خدمة شعوبهم  !!!   ويبذلون الكثير في ان يصبح المثقف تحت عباءتهم . اذن لا اؤمن بتسلط الحكومة على وسائل الاعلام  ومفاصل الثقافة  والفنون لان ذلك سوف يضر ويؤدي الى تخلفها بسبب ان المثقف والفنان يبقى دوما ينظر ما تجود بة يد الدولة والمسؤول فتبقى الثقافة والفن بعيدة عن الابداع والتطوير ورهينة النظرة المادية القاصرة ... وتبقى تعمل وفق مفهوم اعطيني اكثر امدحك والمع صورتك اكثر وبذلك  نرجع الى نفس النقطة قبل التغيير عندما تصدح الحناجر والاقلام  ارضاء للقائد والمسؤول مما يؤدي الى تخلفنا عن مواصلة الابداع  وما يحصل في العالم المتحضر من تقدم ثقافي وفني يجاري ما يشهدة العالم من تقدم في كل مناحي الحياة .   
البازي: رجعت للمواضيع التي نشرتها ورأيت أنك تحمل هموم كثيرة أتمنى أن تعطيني صورة من تلك الهموم عبر الكلمات التالية:ـ
ـ المراءة في العراق؟

ج/ غد مشرق
ـ المراءة في الأهوار؟
ج/ انسانة منتجة
ـ المراءة العراقية المتمثلة بشخصية ناهدة الرماح؟
ج/ اسطورة التحدي
ـ مشاكل البيئة؟
ج/ لا تهم المسؤول ... لان اطفاله خارج الوطن
ـ المدارس في العراق؟
ج/ مشكلة المستقبل
ـ حقوقنا كشعب؟
ج/ ننتزعها بعد حين
ـ الأنتخابات؟
ج/ الشاطر من يجيدها
ـ حماية المراءة والطفل؟
ج/ مسؤولية الجميع
ـ أطفال العراق؟
ج/ مستقبل واعد
ـ شبابنا أين مصيرهم؟
ج/ سيكونوا تحت الشمس
البازي: سأترك لك ورقة وقلم لتكتب لنا كلمتك الأخيرة؟
ج/ كلمتي الاخيرة هي باقة ورد عطرة منتقاة من اجمل حدائق العراق وبساتينه  في اذار الربيع ، اهديها للانسانة المثقفة ثائرة شمعون البازي التي اعتز بها كونها امرأة عراقية اصيلة وصاحبة ذوق رفيع وشخصية ادبية وفنية راقية واشكرها جزيل الشكر لاجراء هذا الحوار الذي اعتبره رسالة محبة وتعارف لزملائي كتاب وقرائي الاعزاء .
 
 
 
36  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / ضيفي وذكرياته الجميلة والمؤلمة في: 16:13 11/04/2011
ضيفي وذكرياته الجميلة والمؤلمة

ولدت عام 1964 أتيت إلى هذه الدنيا من قلبين يفيضان حبا وحنانا وبراءة وكان والدي من الناس القلائل بين أقرانه الذين يقراؤن فكان متنورا في أمور دينه ودنياه مما جعله مضيافا حد الثمالة في الكرم لذلك عشت في بيئة اجتماعيه رائعة. هكذا حدثني ضيفي علي جبار العتابي عن  ولادته.
 

البازي: حدثتني عن ولادتك وطفولتك فهل لك أن تحدثني عن مراحل حياتك؟
ج/ نعم عشت في بيئة بسيطة جدا مثلما قلت  ولكنها امتازت بمتناقضات جميله حيث الصراع بين الحركات السياسية العلمانية والحركة الدينية داخل البيت واظن إن هذا الموضوع فتح لي أفاق كبيره واختصر لي مسافات اكبر في  هذا العالم .
البازي: إذا ماذا سيقول علي جبار العتابي عن نفسه؟
ج/
وطني مذبوح حد الموت لكن يتحسس
فدعوا عنه سياط الجرح
حتى قال عنه الأخرس
وطني قرنفلة بيضاء
لما لا مثل الأوطان يتنفس
البازي: متى شعرت أنك في عالمك الخارجي؟ وماذا قلت حينها؟
ج/عام 1985
دعي شفتيك بكلام الحب تحكي
دعي شفتيك لقبلاتي ترخي
دعي نهديك بالريح تسبح
دعي نهديك براحتي يدي تمرح
دعيهن في روضة صدري
دعي نهدك الأيسر بيدي
دعيه يكبر
كوردة ربيع اخضر
سيدتي ما أتعدى على الخصر
إن لامست شعرك الذهبي الأشقر
احبك بعدد أوراق الكتاب والدفتر
أنا..................
أنا قاتل سجان نهديك
مزقي قضبانهما القطني
افتحي أغلالهما
فوالله الحب لا يقهر
ما سافرت لباريس يوما
أو استوكهلم
أو بلد العلم الأحمر
تعلمت الحب في بلادي
تعلمته في وطني  الأخضر
....................................
في الحقيقة انتشرت بين طلاب الجامعة التكنلوجيه في حينها وباقي الكليات .
البازي: ذكرت لي أنك عشت مع ذكريات مؤلمة هل لنا أن نعرف ماهي وكيف تركت أثارها عليك؟  
ج/ في شارع الكفاح عام 68 صورت عيني العجلات العسكرية والجنود وهم مدججون  بالا سلحة فأصابني في حينها الرعب وهذه أول مرة أتذكر فيها إنني بكيت .
 وأما عن عدنان القيسي فأتذكر إننا نذهب إلى المقهى القريب لمشاهدة المصارعة وفي حينها كان القليل من الناس من يملك تلفاز .
وأبو طبر ذكريات مأساوية عاشها أهل بغداد فكنا نجتمع كل يوم في بيت نحن والجيران خوفا من الموت .
البازي: وماذا عن الذكرياتك الجميلة؟  
ج/ الله ! أعود للطفولة مرة أخرى في السبعينيات من القرن الماضي حيث كنا مع الجيران  والأحلى من هذا كله كان جارنا على اليسار من طائفة الصابئة والمقابل لنا عائلة مسيحية وجارنا الأخر من الرمادي وبهذا الخليط عشنا بدون عقد وكأننا في بيت واحد.
البازي/ والآن بماذا ينبض قلبك في هذه اللحظة؟
ج/ أقول إني  وسط بستان النور مع إخوتي استطيع أن أبث فرحي وحزني لهم من خلال مشاركاتي . ازرع الحب والسلام  لنقول للجميع أن العراق لم ينتهِ.
البازي: ذكرى لأول نص كتبته وفي أي مرحلة من حياتك؟  
ج/ لي ذكرى في الابتدائية حيث طلبت منا معلمة العربي أن نكتب إنشاء وفي حينها كتبت إنشاء في ثلاث صفحات فأغمي علي بعدها وأظنه كان البذرة الأولى في الكتابة .
البازي: مررت بمرحلة أسميتها مرحلة البؤس...هل حدثتنا عنها؟
ج/ أيتها الثائرة...اتفقنا أن لا نتكلم عنها ولكن احترامي لكِ و للقراء اقو ل إنها 1979 وهذا التاريخ يعني الكثير للعراقيين ولكوني من أسره تحمل ( الشينات الثلاثة +ك ف) ذقنا الأمرين .
 البازي: تركك للدراسة في مرحلة دراسية ما, كانت لها أسبابها ...متى حدث هذا وماالسبب؟
ج/ 1979  اذهب إلى المتوسطة كل صباح لم اجد صديقي الذي يجلس بجانبي أو احد أصدقائي في الصف حيث هجر أهله أو اعتقل أباه بتهم يعرفها من عاش تلك الفترة و لكوننا مطاردين من السلطة آنذاك لأسباب خاصة ودخول والدي على أثرها المستشفى فأصبح الحمل على عاتقي من حينها كي  أعيل عائلتي.
البازي:وهل أكملتها بعد ذلك؟
ج/ قصدك متى تكمل الدراسة؟  والجواب...حينما اجد وظيفة أو عمل لي أو لزوجتي   يكفل لنا العيش لنربي الأطفال .
 البازي: كيف كانت بداية رحلتك مع الكتاب والكتابات؟ وهل احتفظت بشئ منها؟
ج/  سنة 1977 في العطلة الصيفية عملت مع والدي وكنت حينها عندما اخذ أجرتي كل نهاية أسبوع اذهب إلى مكتبة صغيرة في شارع الرشيد اشتري مجلة المزمار ر أو مجلتي هذه في الطفولة
أما عن الكتاب كانت سنة 1982 بدأت اشتري الكتب و عندما دخلت في الخدمة الإلزامية 1983 كان المعتاد عند الجنود يحملون في حقائبهم الأكل عند التحاقهم أما أنا كنت اخذ حقيبتي مملؤه بالكتب فقرأت بنهم  واطنني  من القلائل الذين خرجوا أحياء من الحرب كنت غير خاسر. ومن حينها بدأت عندي نواة مكتبة،  والحمد لله اليوم مكتبتي لا يستهان بها .    
 البازي: إذا مررت بتجارب الحياة بحلوها ومرها, سؤالي... ماذا تعلمت من تلك المراحل الحياتية؟
ج/ هي التجارب أو لنقل دخلت في مدرسة الحياة ولا زلت أصارع فيها من حزن الى فرح وبالعكس وهذه سنّة الحياة.
البازي: متى  تعتبر أنطلاقتك الحقيقة وفي أي مجال؟ هل لك أن تذكر شئ منها؟
ج/ نعم 1983 كتبت القصيدة وأتذكر كانت بعنوان ( أمل ) ولم يبقَ منها إلى القليل في ذاكرتي حيث فقدت أكثر ما كتبته في معركة من المعارك .
  
أمل كتبت فيك الغزل
يا ترنيمة الصباح
 أيا ليل القبل
 يا حلما يسهد العشاق
يااحلى كلمات الغزل
أيا سندسة
أيا زنبقة
ياقارورة العسل
....................................
وهذا كل ما اذكر اعتذر من القراء
البازي: علمت بعد رحلاتك الطويلة المتنقلة أستقر بك الحال في مسقط  راسك  مدينة الرفاعي محافظة ذي قار...كيف بدأت مشوارك هناك؟
ج/ نعم بعد السقوط مباشرة وجدت إن من الواجب الوطني والإنساني  أن أتحرك في الدائرة التي استطيع أن أؤثر بها على الناس فكونا أنا وأصدقائي منتدى الرفاعي ومن خلاله استطعنا أن نتصل مع الآخرين .
البازي: كان لك حب للمسرح...كيف كانت البداية؟ ماهي أول مسرحية قدمتها؟ مادورك فيها؟
ج/ للمسرح حب لم ينتهي حيث  كنا في بغداد نذهب إلى أكثر المسرحيات التي تعرض في حينها .أما على العمل في المسرح في الحقيقة أظن إننا في الرفاعي أول مجموعة  من الشباب في العراق قد عملت  مسرحا  بعد السقوط حيث عرضنا عمل مسرحي بعنوان (م تحقيق) وقد كتبت عنه الصحف في حينها  وعرض في أشهر قليله بعد السقوط 2003 على قاعة مركز شباب الرفاعي من تأليف الشاعر ماجد العتابي  وعملت فيها مساعد مخرج مع السيد غازي ريسان والعمل الثاني (عرس الشهادة) تأليف ستار يعقوب وإخراج فؤاد حنون  وتوالت المشاركات.
البازي: وماذا عن محاولاتك لتأسيس أكثر من منتدى...كيف؟ هل قدمتم شئ من خلال تلك المنتديات؟
ج/ نعم بعد السقوط شكلنا أنا والشاعر  حيدر النجم والشاعر علي حميد الشويلي والأخ ستار يعقوب الربيعي و الشاعر ماجد العتابي ومجموعه من الشباب منتدى الرفاعي الأدبي في حينها . أما عن النشاطات  فإننا أقمنا كثيرا من المهرجانات  والاماسي الشعرية وكثيرا من النشاطات الأدبية، ولا زالت تقام هذه الفعاليات ليومنا هذا
 وشاركت في تأسيس منتدى ألجواهري الذي لم تدم له الحياة  حيث استأجرنا مكانا فما استطعنا الاستمرار لعدم وجود ممول .
 البازي: أرى فيك إنسانا مجتهدا وبإصرار ففي مرحلة من حياتك عملت ممثلا ومخرجا وكاتبا لنص مسرحي وكنت الممول لها أيضا؟ هل أعتبر ذلك نوع من التحدي؟ وهل تحدثنا عن تجربتك هذه؟
ج/ أسست جماعة المسرح الجوال في 2006 عملت أربع مسرحيات تحت عنوان ( أفكار على قدرٍِِ من نار) وكنا نعرض في الشارع ناقشت الحالات السلبية والايجابية في المجتمع فتصدى لنا من يحسبون أنفسهم أقرباء  الرب وبدأ التشهير والتسقيط  في المجالس والمنابر في  حينها فمنع العرض من قبل أصحاب المحال التي كنا نعرض بجنبها.
 وفي الحقيقة كانت صرخة بوجه المفسدين والسراق  وقد تجاوزنا كثيرا من الأعراف والتقاليد السائدة في المنطقة  اي تجاوزنا ما أسموه  بالخطوط الحمراء الموضوعة، من خلال المتصدين لقيادة أبرياء المجتمع . وتوجد عندي أكثر من مسرحية في درج المكتبة علها تخرج إلى الفضاء في يوم ما.
البازي: أنت تكتب الشعر الشعبي! فهل أنت عضو في أتحاد ما...ماهو؟ وهل لنا بنص كتبته؟
ج\ سأجعل إجابتي في شقين :
1ـ لا يوجد دور لأتحاد أدباء ذي قار في الرفاعي وحسب علمي إنهم لا يعرفون أن في  الرفاعي نشاطات ادبيه مع العلم إننا نلتقي وإياهم في  كثير من المهرجانات داخل وخارج المحافظة  
2ـ نعم عضو اتحاد الشعراء وكتاب الأدب الشعبي في  ذي قار
وعضو في اتحاد العام الأدباء الشعبيين في العراق
وكنت رئيس منتدى الرفاعي في الدورة السابقة
أما عن كتاباتي في الأدب الشعبي فهي  
 
اوديلج ياروحي جذوه من روحي
وبشربت شفاج اليوم خل اسكر
يانهر المحبة يا منبع الطيب
يالعيدج قصيدة او رهبة المنبر
..........................................
وقصيدة
اعزف لك حبيبي  باعذب الحان
وصيرلك نغم بأذانك الترفه
ناي أني إلك ابحلكك المعسول
نكضيه سوالف شفه اعلى شفه
           .............
وغنيلك طرب من كل الأطوار
نايل لوردت حياوي اغنيلك
صبي امحمداوي أمحمل اباهات
لو رايد ياخلي اليوم احجيلك
        ................
وعزفلك نغم وأنت النجم باسماي
متعني اجيك اليوم امشيلك
يانسمت عطر وبأخر المشوار
ياحضن أبحضن تضويلي وضويلك
         ..............
ياورد أيتمايل أبكل الجمال البيه
يابوعيون الشهل محد يجي أبحيلك
ياتغريدة صبح وأنت أبحلك عصفور
يخيوط الشمس ياهو اليتجيلك
 وللدارمي حصة كبيرة لكونها فاكهة الفرد الجنوبي في العراق.
البازي: هل هناك نشاطات أخرى؟ ماهي؟
احمد عبد الرزاق وكان تمويلها من حسابنا الخاص  ج/ نعم نشرة الأديب صدر منها العدد الأول في 25\5\2005 واستمرت حتى العدد12  كانت  شهرية مع الشاعر صادق مجبل والأخ هاشم طاهر والأخ.
البازي: إذا تعددت المواهب لديك...فأين أنت الآن من كل ذلك؟
ج/ بركان في داخلي يتفجر ثم يخفت ، من ثمانينيات القرن الماضي . و قلمي يكتب والقراء هم الحكام
البازي: سمعت أنك لقبت بلقب العراب كيف حصلت عليه؟ مامناسبته؟
ج/ اللقب هو عراب المنتدى وكان من أصدقائي المهتمين في الحركة الثقافية في الرفاعي  بعد السقوط لأنني كنت الحاضن لأكثر  المواهب الموجودة في الساحة وكان بيتي هو المقر الذي تعقد به الجلسات والاجتماعات وكل ما يخص الأدب وعلى أثرها نادوني أصدقائي بهذا اللقب.
البازي: هل حصلت على شهادات تقديرية؟
ج/ هذه قسم منها وهي عن مشاركات أدبية طبعا بعد السقوط
 البازي: ما الذي يحبه علي جبار العتابي؟ وما الذي يكرهه؟
ج: أحب القراءة أولا والسفر و السماع للموسيقى العالمية لأنها تخرجني من عالمي المر. أما عن الكره  لا وجود له عندي لكن لا أحب الأغبياء والمستسلمين بدون دراية من أمرهم .
البازي: هل تتوقع من يقرأ لك سيرضى بما كتبت؟
 ج/ نعم ولا: أما عن النعم فأنني أحاول أن انقل ما أراه إلى القراء من خلال تجربتي في هذا البحر الواسع  واعلم إن هناك إذن تسمع وعين تقرأ .
  وا ما:  اللا  فانا أومن إن هناك أناس ينتمون إلى مذاهب في التذوق الأدبي لا يستسيغون ما اكتب  أو اعمل فهذا حق مشروع فانا أمر بنفس التجربة وهذا أمر متروك إلى الحرية الشخصية .
 البازي: هل فكرت أن تقدم شيئ للأطفال...مثل ماذا؟
 ج/ نعم  إننا نعلم إن الطفولة هي اخطر شي ولا سيما في مجال الكتابة و العمل المسرحي بل في كل الفنون وكل ما يخصها أما عني فأنني بدأت بكتابة نص مسرحي غنائي منذ أكثر من سنة لم يكتمل للان أي إنني وضعته على رف الانتظار حتى يأتي في  حينه ويطرق بابي.
البازي: ماهي آخر كتاباتك؟
ج/ لحد لحظة الرد على الأسئلة  مقالة بعنوان العراق أولا  أرسلتها إلى بستان النور.
البازي: ماذا يعمل العتابي الآن؟ وهل له علاقة بالنشاطات السابقة؟
ج\ ( ما كل ما يتمنى المرء يدركه )خياط ملابس رجالي من البديهي انه لا يمت بالنشاطات أو ما أهوى ولكن المحل عبارة عن ملتقى الأدباء والمثقفين وله اسم بينهم هو دار الأرقم.
البازي: ما الحلم الذي ترغب تحقيقه؟
ج/ أن أكمل دراستي وأعيش من اجل الناس.
البازي: من هو الأقرب إليك؟
  ج/ الصديق الذي لم أجده بعد.
البازي: كلمة لك؟
ج\ سأل الإمام الصادق (ع) ما الدين؟ قال ما الدين إلا الحب.
 

37  المنتدى الثقافي / أدب / قصة من ألف ليلة وليلة في: 19:22 21/03/2011



قصة من ألف ليلة وليلة



ثائرة شمعون البازي



 هالات الوجع تغزو محيطك
وأنا أراك عبر الأثير
...تغمرك المتاهات
تلوذ في غرفة مبهمة...
من كل شئ إلا من أجزائي
*****
تتراقص مع مرارة الشوق
كما هو حالي
متلهفا للقاء قد يشفع الغليل
أراك تجول في غرفتك
والجدران تضيق عليك
لتعلن العصيان
حائرا
ضائعا
هائما
لا تعرف معنى الهداوة
كيف لا ,  وقد حاصرتك أشيائي ومقتنياتي
فهاهنا وسادتي رسم عليها  قلبي وأسمي
أستلقت بخشوع تحتضن وسادتك
ووشاحي الحريري حمل عطري
يعطر الروح بأنفاسي حين...تتنفسه
وتلك اللوحة تنطق بتفاصيل وجهي
تصرخ بك تعال ألي...تعال
ومنشفتي الحمراء
تلك التي اهديتها لك
أكلت من أجزائي وأجزائك
*****
أراك من بين الزحام
تتلوى ...وكلي مني حولك
تتنفس...تلمسني
من خلال أشيائي
وأنا اليتيمة هنا
أتلوع ..!!
آه  لو أستطيع الوصول اليك
لتقاسمت الروح معك
لأستطعت ملامسة عينيك
لرسمت قبلة على شفتيك
لعلها تشفي غليلي وغليلك
وبعد كل هذا تصفعني الحقيقة
لأكتشف أني بطلة من ألف ليلة وليلة

38  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / من أجلك ياعراق كل شئ يهون رسالة لأبناء شعبي في يوم 25 شباط في: 19:28 24/02/2011
من أجلك ياعراق كل شئ يهون
رسالة لأبناء شعبي في يوم 25 شباط

منذ صغري وأنا استمع لحديث الكبار ولكلمات ترددت كثيرا لم افهم معناها ولا مقصدها. كلمات مازالت ترن في أذنيّ...الوطن , ارضنا , أمتنا , تاريخنا ,أمجادنا وحضارتنا.
لم افهم حينها ما تعني تلك الكلمات ولكنها زرعت بذرة لعشق عارم في داخلي لوطن عظيم أسمه العراق. أدركت ورغم ذلك العمر البريء انها تعني الكثير لأهلنا ولوجودنا وأحسست من تلك الأصوات التي تنطقها ومن تعابير الوجوه تلك كم كانت هذه الكلمات تعني الكثير.
 ومرت السنين والحديث عنها لم ينقطع بل كثرت القصص والروايات فحديث يسوده الألم عن الشهداء الذين قدموا دماءهم الطاهرة قربانا لهذه الأرض, وقصص مريرة عن من زج بهم في السجون لأنهم نادوا بحقوق أمتهم , وسمعت الكثير من الحكايات المخيفة عن من عذبوا لأنهم رفضوا الظلم والقيود.
عاش معي حلم أن يكون لي بيتا صغيرا جميلا يحيط به بستان صغير أزرع فيه القداح والجنبد والياسمين وسياجا ليس من الطابوق بل من الآس  والرياحين...
وانا انتظر لم افقد الأمل ما دامت هناك روح طيبة , ما دامت هناك روح وطنية , ما دام هناك من يستعد للتضحية. وكبرت احلامي وطرت إلى السماء... الى اعالي السماء .
ومرت السنوات وبدا الشيب يغطي الراس وماذا ارى اليوم لدينا وطن ولكننا دون وطن, بقي الفرد العراقي جائع وفقير ومحروم بينما نجد المسؤولين وقادة الأحزاب وحكام اليوم أغنياء, أنتظرنا تغييرا جذريا ولم نسمع إلا وعودا كاذبة, يتحدثون عن الديمقراطية  ولكننا لم نعش سوى أستمرارية للدكتاتورية, يعيش وعاش الفرد العراقي كالغريب في بلده والغريب يموت بغربته, مليارات تسرق بحجة مشاريع وأصلاحات ولا نرى منها سوى الخراب والغاية الأساسية سرقة خيرات الشعب, قتل وأغتيالات على أيدي من يدعون الديمقراطية , فأي ديمقراطية هذه نرى فيها الفقر والتخلف والمرض والأرهاب والتهجير والقاء القبض على الناطق بالحق أي ديمقراطية هذه حيث تسلب فيها الحريات باسم الدين؟
أي ديمقراطية هذه يغتال فيها الأعلامي والأكاديمي والتربوي , أي ديمقراطية هذه تحارب الكلمة والقلم, أي ديمقراطية هذه تبنى جدارا عازلا بين الشعب وحكومته, أي ديمقراطية هذه تشتت شعبها على بقاع الأرض وكل هذا ...و
 
العراق يصرخ
 
أنا....الأم
لا تمزقوني
لا تخلقوا مني خرائط
أشلاء لا تجعلوني
لا يعميكم الطمع والجشع
انا أمكم العراق
أنا من حملتكم في احشائي
وأرضعتكم حبي والحنان
ياأولادي الصغار حتى تكبرون
فألى متى...؟
انتظرلصوت جرئ
يدوي...يهز المكان
لتختبئ الفئران فزعا 
انتظرت...وتساءلت
اين نواقيس الحق
لماذا نخاف نطقها
نهتف بها
الى متى...
يسيطرالكذابون والمارقون
الى متى...
يبقى أصحاب الحق صامتين           
منسحبين...
تركوا الساحات للضباع تجول 
يروون قصصاً عناوينها كذب ونفاق
الى متى...
يستمر الحال وانا ارى بعضكم
صار تابعا يشارك في هدم البناء
انتظرتكم طويلا يا أصوات الحق 
نواقيسكم... لماذا سكت رنينها
لماذا انتصر اعداؤكم
وجعلوكم تختبؤون خلف الجدران
وهم على ساحاتكم
يعيشون بالف قناع ولسان
يسيرون ويمرحون ولا يعلمون
ما سيكون عليه الحال
ويحاً لهم وللزمن الغدار
الذي ضاعت فيه زقزقة العصافير
وعوضا , نسمع نعيق الغربان
 
انا اليوم أقف حزينة أمامكم والألم يعتصر قلبي اريد وطنا يجمعني معكم ويحميني لأني تعبت من طرقات الغربة الوعرة. فيا شعبي لا تسكتوا واسمعوا أصواتكم للعالم سنطالب بحقنا الذي ضاع.
سنكون يدا واحدة...  لنطالب السياسي أن ينزل الى الساحات ويحتك بالناس ... ونريد أن تفي مالله لله ومالقيصر لقيصر.
أخرجوا وتجمعوا يا أبناء شعبي تحت راية واحدة ... وأردعوا كل من يخرب جدران وطننا. واذا كتب لأمتنا يوما ما أن نصافح بعضنا ...ففي ذلك اليوم سينام العراق وشهداؤه نوما هنيئا وسيعرف شعبنا العراقي إن النصر قادم لا محال. سأهتف معكم بروحي بقلمي وفرشتي وألواني
 

لا... لتمزيق العراق
لا...للعنصرية والطائفية
لا...للقتل
لا...للتهجير
لا... لمن باع ضميره
لا...لمن ينهب خيرات الشعب
لا...لمن جعلنا فريسة للأعداء
لا ...لكل من ينوي على دمارنا
وكفى...كفى
 أستخفافاً بقوتنا وعقولنا

39  المنتدى الثقافي / أدب / أيقظت فيَّ كل شئ في: 17:56 05/02/2011


أيقظت فيَّ كل شئ



ثائرة شمعون البازي


أيقظتَ الشهوة
فسقط الكلام
قلائدَ من عشق
على قلب أدمن الفصول
الفصول التي انتظرتك
منذ حزني الأخير
فتواريخك اليانعة
صَحت
على أزمنة الضياع
حينها
جئت
أيها الجرح المطرز
بقبل وآه
كي تصوغ
من انتظاري الطويل
كنائسَ وأجراساً
وشموعا أذبلتها
الفجيعة
فالياسمين غادر عطره
وشفتي تذبل
تبذل
تذبل
بانتظار رضابك
تعال
أيها المخلوق
من أحلام العصافير
يا ألمي
وثمالتي
وصحوتي
دعني أكتشف…
الحب
في خطاك
التي توزعت
على أجنحة…
النوارس
وجنوني
فرغم المسافات
ورغم
قُبلي التي وزعتها
في الهواء المهاجر
وأذرعي التي تحتضن الفراغ
ورغم المهاجر
ورغم
المنافي
وصقيع
أرض غريبة
خالية
من ملح بغداد
ستجيء
يا رجل الروح


40  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / ضيفتي وبدايتي من الطفولة في: 11:11 21/01/2011
ضيفتي وبدايتي من الطفولة
ثائرة شمعون البازي
رأيتك تتلألئين كوميض البرق في وشاحك الأبيض كنت كنور طاغ على النجوم ياأنقى ذاتٍ وأصفى نفس, يا ملاك في هيئة إنسان, وجهكً كالمرآة ...مطرز بالحنان, ياقلباً ملؤه المحبة, ياسراجا تألق في قلوب المحبين لها, أم مثالية تظهر في الأحلام الوردية وصديقة وهبت عطاءها للآخرين. دعيني ياضيفتي أعوم في خيال أفكارك واسمحي لي ياغاليتي أن أنسج لك ثوبا من الوان الزهور لأقدمه لك مع كل محبتي وأعتزازي

 

البازي: مرحبا بضيفتي زينب محمد رضا الخفاجي وأهلا وسهلا بك.....بداية حدثيني عن المراحل التالية:
ـ الطفولة وماذا تعني لك؟ وهل مازلت تحملين شيئا منها؟

ج/ مازلت احمل تحت ملامح وجهي..طفلة عنيدة تقاتل الحزن وترفض الاستسلام للياس
ـ مرحلة المراهقة هل تشعرين انك مررت بها ام لا؟ هل تعلمت شئ منها؟
ج/ لم اعش مرحلة المراهقة كاقراني...بقيت طفلة مدللة حتى وفاة والدي
ـ مرحلة الشباب ماذا عنها حدثينا؟
ج/ ربما كانت مرحلة صعبة جدابالنسبة لي...حيث فقدت فيها السند..وتحولت فجاة من طفلة مدللة الى رجل  يجب عليه ان يهتم بعائلته الصغيرة
ـ والآن من تكون زينب؟ وماذا تريد من دنياها؟
ج/ انا ياسيدتي ...هي انا...الفرق الان فقط.. انني سعيدة جدا...نشطة اكثر.. واثقة اكثر في نفسي ..حولي من الاخوة والاخوات والابناء اكثر حتى مما حلمت يوما...ولا أريد شيئا من دنياي..الا السعادة والصحة لكل من احب.من اراد ان يعرفني اكثر ليمعن النظر برسم ابني الطيب مهند الليلي لي...ممتنة له من قلبي

 

   
ـ زينب كزوجة وأم ومصممة وكاتبة؟ أين أنت منهم؟ وكيف التنسيق بينهم؟

ج/ انا أم وزوجة أولا وثانيا وعاشرا...لا يمكن أن اغلب الجانب المهني على مشاعري..ولا اطلب مساواة ابدا مع الرجل من مبدأ المماثلة..ليس لانني ادنى منزلة بل لانني متميزة عنهم..كرم الله الام وجعل الجنة تحت اقدامها
البازي: علمت إنك تخرجت من معهد الفنون التطبيقية/ قسم التصميم...إذا كيف بدأت علاقتك مع الكتابة والأدب؟
ج/ فتحت عيني وانا اقرا لامي ما يسحرني من عذب المفردات... واتابعها وهي ترسم اجمل اللوحات ...لا اذكر متى بدات علاقتي مع الادب والرسم لكني كنت اعيشه في كل لحظة بوصفه متنفسا لمشاعري كمتلقية وككاتبة...
  البازي: وماذا عن الأختصاص الذي درسته أقصد التصميم أين أنت منه الآن؟
ج/التصميم  هو فن تذوق الجمال ،الذي يمكن ان نتلمسه في كل مفردات حياتنا من خلال تصميم مايرتبط بحياتنا كبيتي او مرتبط بسلوكنا من خلال القدرة على التواصل مع الاخرين بشكل راقي او مرتبط بفكرنا وهو مايتعلق بسمو الذوق العام في نتاجنا الادبي ، اما اذا قصدت التصميم الفني كحرفة فقد توقفت منذ فترة عن ممارستها بعد تفرغي لرعاية عائلتي.
  البازي: أنت تعشقين التصوير الفوتوغرافي... حدثينا هل مارستي فن التصوير؟
ج/ كان ابي مولع بالتصوير الفوتغرافي...وكذلك امي..ولديهما مجموعة من كاميرات التصوير الفني...كبرت وانا اعشق الصورة الفوتغرافية فهي انعكاس جميل للحقيقة النسبية بكل ابعادها فالصورة يمكن ان تخفي عيوب بقدر ما تظهر من جمال وهذا فن ممتع بذاته...ثم درست فن التصوير على يد الاستاذ ادورد حنا في معهدنا...وكنا نخرج في جولات تصوير لنقدم امتحاننا بها...وهناك امر مضحك احب اخبارك به..خرجنا في يوم لمنطقة شعبية واخبرنا استاذنا ان ناخذ صورا لاجل الامتحان...رحنا نصور كل شيء وكل ما امامنا...وفجاة الحت امراة تجلس امام باب بيتها تفترش الارض..وامامها استكان شاي...على اخذ (تسويرة  لها) هكذا لفظتها هي...رفض الجميع وصرخوا بوجهها..لم نكن نريد ان نضيع صورة في امتحاننا عليها...ولكن أنا (أنكسر خاطري عليها)..واخذت لها صورة..وان ارتجف من ردة فعل استاذنا...ما حصل ان هذه الصورة كانت الفائزة على جميع الصور الاخرى..وحين سالني الاستاذ متباهيا كيف اخذت هذه اللقطة البديعة..رددت عليه وانا خجلة..(هي لحت عليه) وهنا ضحك الجميع واعطاني الاستاذ درجة كاملة...فعرفت انك حين تسعد احدا سيسعدك الله
البازي: هل لك مجموعة صور تحت اليد؟ عن ماذا تتحدث تلك الصور؟ وهل تخططين لأقامة معرض فني؟
ج/ لدي الكثير من الصور...اخذ صورا لكل شيء..ولا اخطط ابدا لاقامة معرض..لاعتقادي بتواضع لقطاتي .
 البازي: إنك تعشقين الألوان هل أسالك مايعني لك:
ـ لون شقائق النعمان؟
ج/ باقة زهر قدمها لي ابي حين تسلق جبل وجمعها لي بنفسه
ـ الوان القوز قزح؟
ج/ صفحة النور اليومية...حيث اجد بها باقة من الوان الطيف الشمسي العذبة
ـ لون السماء؟
ج/ مربيتي (الماسير جولي)..التي اتمنى لو اراها الان ان كانت على قيد الحياة ولو لساعة..علمتني ان احاسب نفسي قبل ان يحاسبني الاخرين
ـ لون السنابل الذهبية؟
ج/ صباح هاديء طالما حلمت به...دون خوف او قلق من غد قادم
ـ لون النار؟
ج/ حرقة رحيل ابي..
البازي: أختاري اللون المفضل للأمور التالية:
ـ ماهو اللون المفضل في ملابسك؟ لماذا؟
ج/ احب اختلاط الابيض والاسود بشدة...ولم انتبه لهذا الامر الا حينما نبهتني صديقتيّ بان الخيالي و ايمان الوائلي...بتشابه ملابسي بعد ان ظننت انها مختلفة
   
الصورتان بعدسة كاميرة زينب محمد رضا الخفاجي
ـ  زهرتا جنبد تهديها لأبنتيك؟ مالونهما؟ لماذا؟
ج/ لانهما تمنحاني سعادة لم احلم بها يوما...ساذهب معهما لمحل الزهور لتختاركل واحدة منهن ما تحب بنفسها....لاعلمهما اتخاذ القرار بنفسيهما..ولو مبدئيا بامور صغيرة..لست اما متزمتة ابدا..واتمنى لو تكبر ثقتهما بصحة قراراتهما.
ـ أي الألوان تلفت نظرك؟
ج/ البنفسجي يسحرني...احسه لوني انا..وربما لو صح تغيير اسمه لاسميته زينب الخفاجي.
البازي: قرأت لك مرة في النور أنك تعشقين الرسم ولكنك لا تجرأين على الرسم؟ لماذا؟
ج/ بالعكس انا ارسم كثيرا...ولكنني لست بارعة به... دوما ما ارسم على ملابسي بالوان الاكريلك ..انما احاول ان انمي موهبة ابنتي زهراء في هذا المجال..يساعدني في الامر..اخي وخال بنياتي جبار عودة الخطاط.
البازي: من الذي اكتشف موهبة الادب والشعر لدى زينب؟
ج/ الموهبة الفطرية كامنة فينا...انما هناك من يمسح الغبار عنها لتسطع اكثر..ولانني اعترف باخطائي دوما ومولعة بالتعلم والتقدم ولا اخجل ابدا من طرح أي سؤال اجهل اجابته حتى وان كان بسيطا...تجديني حولي كثير من قمم الشعراء والادباء ممن مد لي يد العون..دون كلل او ملل..ومنهم ..استاذي ضياء كامل..د.حسين ابو سعود..استاذي سعد الحجي..استاذي سامي العامري..اخي جبار عودة الخطاط..واخي حمودي الكناني الذي لولاه ما ترجمت لي قصيدة للانكليزية...اود ان اشكر هنا ايضا المبدعة الكبيرة سر ابتسامتي ..د.انعام الهاشمي واخي سامي يوسف توتونجو الذي ترجم لي الى التركية.. واخيرا وليس آخرا بابا سردار الذي منحنا حنان الاب واهتمامه..ممتنة لهم جدا ما وصلت اليه الان...ولا انسى طبعا فضل عمي ستار الخفاجي الذي اخذ بيدي لاول الدرب.
البازي: أنت طرقتي باب الشعر لأول مرة؟ مالمناسبة التي دفعتك لكتابة ذلك النص؟ ماقصته؟
ج/ لحد الان لا اعرف ان كنت اكتب الشعر كما ينبغي...اعتبر ان الشعر هو شعور واحساس وان على الشاعر ان يسحب المتلقي من يده لعالمه الخاص..لا اذكر اول مرة كتبت فيها الشعر...ربما  لانني كتبته بعد وفاة اخي الصغير...حين رفض عقلي تصديق رحيله وهو اخي الوحيد
البازي: كون أختصاصك التصميم ولديك أهتمام باالتصوير الفوتوغرافي ...لماذا لم تشتركي في معرضنا الفني الذي أقيم عام 2009 في مهرجان النور الرابع في بغداد؟
ج/ اعشق التصوير الفني ...لكنني لست بمستوى مبدعي النور في التشكيل..
البازي: ماذا تحبين أن يقرأ الأخرون من خلال نصوصك؟
ج/ البساطة ...السعادة... قبول الآخر...
البازي: ماهي وجهة نظرك حول الشعرالنسوي العراقي الحالي وأنت اليوم واحد ممن يشارك في هذه االساحة ؟
ج/ هناك شاعرات في يومنا هذا...يمنحن الشعر بصمة مميزة ..خطوطها تاء التانيث..احب ان اقرا لهن جميعا..ولانني متعصبة لبنات جنسي بشكل جنوني ..ترينني احيانا اقف واصفق لهن وابتسم من كل قلبي فخرا بهن...تحية لكن جميعا..ومتاكدة بانكن تعرفن كم احبكن..
البازي: لمن تقرأين أكثر حينما تبحرين في عالم مركز النور...؟
ج/ تعلمت ان يكون النور بيتي وكلهم اولادي...اقرا للجميع.. يهمني ان اتعلم منهم جميعا صغيرهم وكبيرهم...ممتنة لهم جميعا مايسطرون ...فالقراءة لهم متعة كبيرة
البازي: متى تكونين مهيأة لتكتبي القصيدة أو الموضوع؟ مالذي يثيرك ليجبرك أن تحملي القلم ولتبدأي الكتابة؟
ج/ لا وقت محدد للكتابة لدي...الورقة عندي تبقى تنتظر قرار من المطر بالهطول
البازي: هناك من أقر بعدم وجود أي تمييز بين أدب الجنسين... هل بأعتقادك هناك مصطلح الأدب النسوي في الساحة الأدبية؟
ج/ يجب ان نعترف ان الابداع لا يرتبط بجنس الانسان ، ومصطلح الادب النسوي في الغالب مرتبط بطبيعة ظروف المراة في مجتمعها ، فنجده بارزا في المجتمعات التي تتعرض فيها المراة للتميز مما يجعل موضوعاتها تعبر عن همومها التي قد لايعبر عنها الرجل بالشكل الواضح،لكن في المجتمعات الاكثر انفتاحا والتي تضيق فيها الهوة بين الجنسين يفقد المصطلح الكثير من دلالاته ،لذا لا اعتقد بوجود ادب نسوي..انما هناك شاعر..وهناك شاعرة..وكذا الاديب او الاديبة..يبقى التميز للمبدع ابدا..
البازي: هل زينب راضية عن كل ما قدمته للآن ؟ ماذا تتمنين أن تقدمي أكثر؟
ج/ انا دوما راضية لكني في مجال الادب غير قانعة ابحث عن المزيد و لا اتوقف عند حد...احب التعلم اكثر لاقدم مايرضيني ويرضي الاخرين.
البازي: الكلمة تسحرك... والمفردة الجميلة تسحبك لعالم لا حدود له...ماذا عنيتي بذلك؟
ج/ اقصد بذلك الادب ...ان كان شعرا ام نثرا...اي سطر يكون زاخرا بالابداع..يسحبني من يدي ومن مهام يومي ...لعالم اخر تحكمه راحة البال فقط
البازي: هل تهتمين بعالم الأغنية أو الموسيقى؟ كيف؟ والى ماذا تستمعين وماذا ترددين؟
ج/ أحب الموسيقى...وأتركها تصحبني كل يوم أنا وأبنتاي لعالم الراحة والدهشة والحلم..
أستمع دوما لأم كلثوم و وردة الجزائرية..لا اشترط سماع مطرب بحد ذاته..تهمني المفردة اكثر والصوت الرخيم...اسمع مع ابنتاي مايحبان من اغاني حديثة ايضا..يهمني مشاركتهن كل اهتماماتهن..نحن صديقات.
البازي: ماقصتك مع الأحلام؟ وهل هناك حلم رأيته وتحقق؟
ج/ أحب الحلم ...ولا أتصور يومي بدونه ...هو عندي فسحة من راحة تمنحني دفعا اقوى لابتسم لمن حولي حتى اخر نهاري...احلام النهار لا احزان بها..اما في الليل وحين اسلم عقلي لسبات تام...ارى في بعض الاحيان احلاما بشكل كوابيس.
البازي: لنذهب الى دواخل زينب وأسألها:
ـ هل تسامحين من أخطأ اليك؟

ج/ عيبي انني لا انسى من اخطا بحقي ابدا وهذا عيب لم استطع السيطرة عليه واعترف به.
ـ ماذا يعني لك الزواج؟
ج/ حرية زادت من سعادتي... لولا زوجي ماكنت ما انا عليه اليوم من سعادة.
ـ ماذا تعني لك الأمومة؟
ج/ حلمت وانا صغيرة أن أكون أما ..دون أي وظيفة أخرى وحققت الحلم.. اعتبر الام جنة الله على الارض.
ـ من يقف الى جانبك ويشجعك دوما؟
ج/ زوجي  اولا..وعمي ستار الخفاجي ثانيا
ـ ماذا تعني لك الزهور؟
ج/ أحب الورد بجنون...أعشقه...وتمنيت يوما في طفولتي أن أكون وردة الجزائرية ..فأغني ويصفق لي الجميع....وفعلا غنيت كثيراً في مسرح بيتنا أمام المرآة..وصفق لي وقوفا كل من جلسوا في خيالي وسكنوا المرآة الكبيرة في غرفة أمي..حيث أجتمع عندي كل من أحب...الناس الطيبين.. والحلم.. والموسيقى.. والورد...ألم أكن يومها وردة...
ـ من هي أقرب صديقة لك لماذا؟
ج/ بان الخيالي...بانتي..ولدنا بنفس الشارع وكبرنا معا..ومازلنا معا...خمسة في عين الحسود.
ـ إن أخطأتِ هل تعترفين بخطأءك؟
ج/ اعترف دوما باخطائي ...واعتذر ان احسست بانني اخطات بحق احدهم...صريحة حتى على نفسي مما ابعد كثيرين عني.
ـ إن جاءك أحدهم بأشاعة قد سمعها ماذا تفعلين؟
ج/ علمني والدي رحمه الله ان لا اصدق الا ما تراه عيني...
البازي: لو قلت لك أنتخبي أقرب شخص لك للبرلمان العراقي فمن ستنتخبين؟ لماذا؟
ج/ لو كانت امي مرشحة في البرلمان لانتخبتها ...لانها توزع الدعاء على كل الناس مع صلاة الفجر..وبالمجان.
البازي: رقم سبعة رقم مبارك ويتفاءل به البشر فلو أعطيتك سبعة زهرات بيضاء وقلت لك أعطي زهرة لسبع شخصيات نورية فلمن تعطيها ولماذا؟
ج/
  الزهرة الأولى: للقاصة بان الخيالي...لانها معي منذ ولدت
الزهزة الثانية: للتشكيلية ايمان الوائلي... لانها صديقتي
 الزهرة الثالثة: للأعلامية زكية المزوري..منحتي في يوم ميلادي سعادة واهتماما الجاما لساني
 الزهرة الرابعة: د.ناهدة التميمي... لانها توأم  أفكاري وحرفي.
الزهرة الخامسة:  للتشكيلية ثائرة شمعون البازي...لأنها صارت امي بعد ان كنت اما للجميع.
الزهرة السادسة: لصديقتي د.فضيلة عرفات محمد..لانها قريبة جدا من روحي.
 الزهرة السابعة: للاديبة المبدعة سنية عبد عون رشو...لانني اجلس امام ابداعها كطفل صغير يستمع الى حكايا الجدة. 
وياليتك منحتني زهورا اكثر...هناك الكثير ممن اود لو امنحهم زهرة..وربما سامنحهم ابتسامة ان ارتضوها مني.
البازي: ماذا يمثل لك مهرجان النور؟ ماذا تتمنين ان يقدم هذه السنة؟
ج/ النور هو بيتي الثاني..واعتبرت مهرجانه عيد كبير جمعنا اخوة واحباب..اتمنى لمهرجان النور في العام القادم نجاحا اكبر...وايضا الاهتمام اكثر بالمبدعين الشباب وتكريم كبار السن والقدر فينا.
البازي: أختاري لي ثلاث مقاطع من ثلاث الأكثر المواضيع القريبة اليك ممن كتبت وحدثينا لماذا أخترت هذه النصوص؟
 ج/
النوى...
لأن في وطني كل شيء جائز...
تزوج ذكر البرتقال..
.أروع برتقالة...
فأنجبت بعد مخاض عسير...
حفنة نوى........
 

مسعدة وبيتها على الشط
ولأن كل مسعدة بيتها على الشط...ولأنني لا أستسلم أبداً لليأس..
حملت طشت والدتي...وملأته بالماء...و وضعت فيه ثلاث بطات من البلاستك..وجلست أمامه مبتسمة سعيدة وفي رقبتي لافتة مكتوب عليها (أنا مسعدة)
 
ج/ 
  بيضة ديك بصفارين
 ولأن أحد مرشحي الانتخابات صاح كديك عيعو عيـــــــــــــــــعو
ولأنه أستقتل لإقناعهم بأنه سينفذ لهم حتى المحال...
باض بيضة بصفارين أمام الجميع..
فصوت له كل دجاج الحي...وباق باق باق يا عراق
اخترت هذه النصوص لان ليس هناك ما يؤلمني اكثر من وطني
البازي: أتمنى أني وفقت في أسالتي معك وسؤالي الأخير هو ماذا تقولين في كلمتك الأخيرة؟
 ج/ ابتسموا احبتي لان الله يحبنا

41  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / صرخة عراقية في: 16:48 31/12/2010
رسالة مفتوحة الى سعادة الأستاذ رئيس مجلس النواب العراقي الموقر وأعضاءه المحترمون
رسالة مفتوحة الى سعادة الأستاذ أسامة النجيفي رئيس مجلس النواب العراقي الموقر وأعضاءه المحترمون
تحية طيبة
مبارك لكم منصبكم الجديد نتأمل منكم أن ترعى عيونكم وقلوبكم جميع شرائح الشعب العراقي في جميع مناطقهم.
نحن نعلم كبر المسؤولية الواقعة على عاتقكم للعمل ولتوفير الأحتياجات الضرورية للعيش الكريم ومتطلبات الحياة الكريمة للفرد العراقي وأيضا لتحقيق الأمن والأستقرار لهذا الشعب الذي عانى لسنوات كثيرة,
رسالتي هذه ماهي سوى صرخة ألم أحببت أن أوصلها لجنابكم ولجميع أعضاء البرلمان المحترمين
أني العراقية المغتربة ثائرة شمعون البازي القادمة من دولة السويد التي علمتنا ماتعني الديمقراطية وكيف يمكننا توصيل صوتنا مباشرة لمسؤولينا , ولأني أنسانة مستقلة لا أنتمي الى أي جهة سياسية أرتأيت أن أحدثكم عن تجربة جميلة عشناها من هنا مباشرة.
حضرت مؤسسة النور الثقافية الأعلامية  من خارج وداخل العراق لأقامة مهرجاننا الثقافي الخامس على أرض العراق أنطلاقا من الحبيبة بغداد والى بعض المحافظات الأخرى . كان لنا الشرف الكبير أن تدعونا تلك المحافظات لنقل مهرجاننا اليهم وهي كل من محافظة ذي قار وكربلاء المقدسة وبابل الحضارات.
في محافظة ذي قار بدأت خطوتنا الأولى من الزقورة التي مازالت تصرخ بصوت عالي أنقذوني الى مرقد النبي أبراهيم (عليه السلام) الذي أهمل بتعمد ومنها أنتقالنا الى هور الحمار بعد أن كانت لنا زيارة الى سوق الشيوخ.
في هور الحمار استقبلتنا جموع من أبناء أهل الحمار الطيبين بقلوبهم التي خفقت محبة وأعتزاز بأبناءها المغتربين وبزوارهم الطيبين , حيث عشنا وجعهم وحسرتهم الكبيرة وهم يرون هور الحمار الذي كان كريم معهم بعطاءه الدائم دون مقابل ليعيش مرحلة صعبة بعد ماعاناه من الحكم البائد حين قرر دفن المنطقة ومحاولة الغاءه من الخريطة العراقية.
لقد تألمنا كثيرا للحال الذي اصاب هور الحمار وماتبقى منه من حياة فيه عدنا من هناك والحسرة تدمي قلوبنا.........فهور الحمار يتنفس أنفاسه ألأخيرة فهل من منقذ؟؟؟؟؟؟
أما عني فأني أقسمت أنه ستكون لي عودة ثانية فكانت زيارتنا الثانية ومجموعة من فناني وشخصيات من مؤسسة النور الى هور الجبايش بعد أن خططنا أن نتعايش مع البيئة وماتحويها, مع أهلها والأطلاع على همومهم وأحتياجاتهم.
أستقبلتنا شخصيات عديدة بالترحيب وأخذنا مدير منظمة طبيعة العراق الدكتور قاسم الأسدي في جولة رائعة شرح لنا همومه في تحقيق الكثير لأهوار الجبايش ومنها مشاريع سياحية لكنها لاقت مشاكل وعدم استجابة لتحقيقها وهي مركونه تنتظر ان ترى النور.
كما رافقتنا كاميرات قناة الفيحاء الرائعة المتمثلة بمدير مكتبها في ذي قار الأعلامي علي الشيال والمصورين ناجي الأسدي وعلي هلال . في الأهوار عشنا لحظات يعجز اللسان عن وصفها مابين مشاعر الفرحة لأكتشافنا جمال المنطقة  ومشاعر الألم الذي سيطر علينا ونحن نرى ماحال عليه حال الهور. التقينا ببعض العوائل وشاهدنا طريقة المعيشة البسيطة جدا والتي تستحق أن يلقى النظر عليها . لتنتهي رحلتنا بأستضافة العراقية ووقفت الأستاذ رعد الأسدي لأستقبالنا عند عودتنا. رجعنا من زيارتنا ونحن نحمل معنا ذكريات وصور وفلم وثائقي ممكن ان نطلعكم عليهم كما شننشر ملف خاص لزيارتنا هذه لنحدثكم عن تجربتنا التي عشناها.
 
 سعادة الأستاذ أسامة النجيفي وأعضاءالبرلمان المحترمون
الأهوار العراقية كما يعلم الجميع منطقة جفرافية تنفرد بخصوصية ومواصفات لا يمكن ان نراها في اي جزء من العالم , صرختنا تناشدكم لتقول
لماذا نقتل هذا الجمال وفي يدنا أن نحييه؟
لماذا الأهمال ونحن نعلم ماستدره لنا هذه المنطقة مستقبلا فيما لو تحول جزء منها الى مناطق سياحية؟
لماذا لا نتحرك لننقذ ماتبقى منها لا بل نسعى جاهدين لأحياءها من جديد ونحن نعلم أنها تستحق منا كل الرعايه ؟
فالأهوار العراقية جميعها لا تطلب منا الكثير وخصوصا لدينا شخصيات لها خبرات ولها تخصص ولديها مشاريع وافكار جاهزة تتطلب فقط الدعم المادي والمعنوي؟
 
أخيرا بأسم مؤسسة النور الثقافية الأعلامية
بأسم كل فرد من العائلة النورية
بأسم كل من رافقنا في رحتنا هذه الموفقة هذه
 
أتمنى صوتنا هذا يصل الى سيادتكم وأتمنى أن نسمع عن أي مبادرة خير لهذه المنطقة الجغرافية في بلدنا العظيم العراق
 
لمعرفة المزيد نرجو مراسلتنا على
 keramik_59@yahoo.com
thash922@hotmail.com
بأسمي أنا التي حدثتكم من ضميرها العراقي حد النخاع
ثائرة شمعون البازي
 



--
42  المنتدى الثقافي / أدب / الطيران باجنحة الشوق في: 20:56 16/09/2010
الطيران باجنحة الشوق
 

ثائرة شمعون البازي
 في وحدتي
تخطف الروح مني
وهي تبحث عنك  في جوار حلم
 او في عيون أمنية كحلتها دموع الانتظار
تشتهي حضورك السامق
 تتمناك فارسا يمتطي الشمس رؤى ويجيء
تناجيك تواشيحا توغل في الدعاء
 …تناديك وانت فيها
هي الروح…..
 تخلق اشياء بصحوة الاحلام
وتفيض شجونا وصورا لك
بقرب شجاها....
بحجم الشوق الذي لاتدرك
 اسوى معناه
تخرج مني الروح تودعني
 اودعها
لحظة الوحدة  اراها في الافق البعيـــد
وتترك لحيرتي الجناحين  وتطير
لم يبق لي منك سواك
عنك تبحث فيك
تلجا منك اليك
 في حضور الرؤى
تلتقيك الروح  شكوى دلال  تثير الشوق
تمتنع كي تزيد نشوة الأحتضان 
تقبل ملامحك النقية
تستنشق العطر كي يطيب
المسرى عناوين عشق ولقاء
 لعطرك...
تأثير خاص يعيد توازن روحي
على قدميها تسير كل الطرق الي
 وتتخبط الشوارع عند منحى الوقوف
 أراك أو أرى النوافذ فيك
أراك  في ابتسامة  أرميها على...
قارعة الجفون
لك من كل لون  نظرة وعيون
الذابلة / الخاطفة /  الممشوقة / المتشوقة  لمحرقة  اللقاء 
 وكفيك أول المسرى اليك
 تمسد خضرة  العمر
شجرا وحقولا هكذا تمر القرون
 ويداك….
بأرتباكة جميلة تلوح لي
43  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / معرض / جلسة عراقية في السويد في: 12:38 15/07/2010
معرض / جلسة عراقية في السويد
ثائرة شمعون البازي

 

 أغنية يانسيم الهاب لفرقة الأغنية العراقية كلمات والحان الفنان العازف علاء سعيد الفتلاوي وغناء الفنانة جيرمين البازي
 إن تقديم العروض الفنية والابداعية وجميع الوسائل التعبيرية ماهي سوى طريقة للوصول الى تمثيل اسمى للهوية العراقية وتعبيرا منا عن محبتنا  لعراقنا العظيم ومحاولة ابراز وجهه الجميل. كما وتسعى تلك العروض والوسائل ايضا لرفع كل الشوائب العالقة في سبيل تقدمه .. وذلك من  خلال فضح السلبيات للأنطلاق الى بناء مرتقى عام يحمل روح المحبة والسلام .. وانا منذ صهيل الهجرة من بلدي, اقسمت في ابتهالات كل صباح يطل  علي ان اقدم ابداع باسم العراق..وبأسم جراحاته, وبالطريقة التي اراها ترتقي الى مستوى التماثل مع ثقافة العوالم التي نعيشها.
تعلمت في محطتي السويدية ان القيمة الاسمى للوجدان الانساني هي الوطن بما تيسر فيه من محبة وسلام.. وما اجمل الشوق لذلك الحلم الذي يجمعنا بالأهل والاقارب والاصدقاء من جديد لنعيش وهج المشاركة والتعايش. قد اكون قدمت خلال اغترابي الشيء البسيط  كمحاولة نقل اخبار شعبنا في المهجرعبر العديد من المواقع الالكترونية ولكن كنت أشعر لابد من خلق شيء ينهض بالواقع الذي شوه ملامحه الاعلام شيئا يوازن سمعة هذا البلد الرائع, فسعيت لنقل رسائل وصور الى السويدين من خلال دراستي الجامعية ومشاركاتي المتعددة مع السويدين في مناساباتهم  واحتفلاتهم, كان تفكيري الوحيد كيف ابرز الهوية العراقية. تمر الأيام وأنا أحمل الصبر العراقي وانتظر الفرصة التي أتوفق بها لأقدم تلك الهوية الوجدانية لشعبي وبلدي العراق. أنا وبطبيعة تربيتي ونشأتي احمل ابلغ الصورة المضيئة, احمل شلالا دافقا من الذكريات يغمرني بالشوق والحنين لطفولة يانعة عشتها, صور حملتها معي من بيت جدي وجدتي لأبي وأمي وانا اضم دفأ العائلة وحنانها تحلق في سماء ذاكرتي دائما عباءة جدتي الموصلية وزبون وجراوية جدي الموصلي... ما اجملهما.  وأم ابي وهي تسمو بعصابتها  ذات العقدة المميزة وما أجمله زي جدي الآشوري المعطر بعبير التواريخ... راية الحب والمحبة والسلام. وما اجمل البيت الفلاحي الذي كنا نقصده لشراء الحليب واللبن والخبز الحار, ومااجملها جلسة الارض الجميلة والحصيرة البليغة التعبير عن روح البساطة الممهورة بحب العراقيين. كنت منذ صغري احمل الفرشاة في عيني وعقلي ..وادقق في كل نبضة  تتقمص الاشياء..افتح  باب القلب لأتذكر ماكان يثير اهتمامي من عشق احمله حتى الآن  للتراث العراقي, فهي الروح  التي تنبض بالعز الموروث أبا عن جد.
ومن خلال دراسة رسالة  الماجستير وباختصاص التشكيل الفني ومن خلال منهاجه تقديم مشروع فني للمناقشة وضمن الاختصاص, فترجل الحلم من صهوته وصار مرتقى يأخذني الى عوالم الحقيقة, فاعلنت عن ولادة فكرة يافعة مشروع  افتتاح مركز ثقافي عراقي سويدي. وبدأت اصوغ هذا الوهج  واكتب, وبعد محاولة الاستعانة  بخبرة بعض الشخصيات العراقية في السويد لم أحصل للأسف على أي مساعدة فقررت اعتمد على نفسي كليا لتحقيق هذا الحلم الجميل.
اخبرني الكثيرون ان المشروع اثقل من ان يحمله كتفا واحدا.. وكان التحدي مصحوبا بنجاح كبير حيث انهيت كتابة المشروع قبل المدة المحددة له. وكانت خطوتي الثانية هي التخطيط لمعرض له صلة بمشروع المركز وقررت ان انقل صور من صور البيئة العراقية مع معالمها الحقيقية بجمالها الحقيقي وبساطة روحها..ببرائتها البعيدة عن الحروب والانفجارات والقتل والدماء, لأقدم  للزائر السويدي كل هذه الصور الجميلة من العراق..فولدت فكرة عرض جلسة عراقية تراثية تمثل حياة جزء من اطياف الشعب العراقي فكانت الجلسة بمحتوياتها وديكوراتها من التراث العراقي واستطعت تحقيق ذلك.
ولكي اقدم الصورة الاجمل عن بلدي استطعت من صناعة فلمين احدهما يتحدث عن العراق جغرافيته, تاريخه, اطياف شعبه وازياءه التراثية. والفلم الآخر تحدث عن الحرف العراقية التراثية  والسويدية. استمر هذا الطيف العراقي لخمسة ايام حيث خطط لكل يوم فعالية جديدة, بدءا من استقبال الزوار وتقديم التمر واللبن..ومن ثم  تقديم عرض للزي العراقي والعباءة العراقية  وامتد الحلم محتفيا بالهيبة الى يومه الثاني قدمت المعجنات العراقية مع القهوة العربية  والشاي المهيل...وخصص اليوم الثالث للاطفال حيث اقمنا جلسة لصنع الحلي بينما خصص اليوم الرابع في تقديم الاغاني العراقية  من قبل فرقة الأغنية العراقية مع الفنانة جيرمين البازي والعازف العراقي علاء سعيد الفتلاوي. وبعدها قدمت الاكلات  العراقية واليوم الاخير قدمت به فعاليات مختلفة لتؤدي محفل الختام ببهجة الخطوة التي أدت رسالتها الجميلة واعطت صورة ايجابية عن العر اق...لقد شهد المعرض محفلا بهيجا  تتوج باحتفاء الناس واسئلتهم لأستحضار الغائب عنهم وتهيئة  اجواء استقبال البهجة العراقية مع حضور صحيفتين سويدتين  كتبتا عن المعرض ...
 تبقى الامنية يافعة ضاجة بما تمتلك من حراك ثقافي تسعى لمن يأخذها الى ارض الواقع  ويؤسس لأقامة هذا المركز الثقافي العراقي ـ السويدي .. 
قد يذهب البعض الى عدم ريادة الفكرة بينما المحتوى المستحدث كان يمتلك روحا لابتكار الحداثة وما سيجنيه المشروع  من فائدة باعتباره الخطوة الاولى لأنشاء المركز وفخرا لي سجل المشروع باسم مواطنة عراقية اسمها ثائرة شمعون البازي قبل ان اكون انا, هذه الانا التي اسعى لتحمل اسم العراق بكل ما فيه ..
 
ملاحظة:
او وضع الرابط للفلم نفسه
http://www.youtube.com/watch?v=vQwvMcufaxE
تحياتي
44  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / تعالى الى أحضاني أيتها المتعبة في: 16:43 26/02/2010
تعالى الى أحضاني أيتها المتعبة

ثائرة شمعون البازي

أحس بألم في صدري وبعض الأحيان أحس أن قلبي قد توقف نهائيا عن الخفقان, فيضيق نفَسي لأرفع عيني لحظة نحو السماء لأصلي. كيف لا وأنا أرى التلفاز يناديني ليريني كيف يذبح بلدي كل يوم.
 كان من المفترض أن نستقبل ايام الأنتخابات بفرح كما يحدث في كل دول العالم, نستقبلها كعيد نهنئ به أنفسنا ونهنئ بعضنا, ولكن ولأننا نختلف عن دول العالم  فقد أستقبلناها بالتفجيرات والتهديدات وتصفية حسابات معينة, وبدلا من أن تزرع المحبة والسلام  زُرِع الخوف والقلق في قلوب الناس. وصرنا نسمع ان هناك من يشتري الذمم وهناك من يصول ويجول ليوزع التهديدات والأشاعات وهناك من يقتل.
بربكم قولوا لي أي بلد مثل بلدي؟ الى أين نريد الوصول؟ ماذا نريد أن نحقق ؟؟؟
وكيف لي أن لا أختنق وأنا أرى بلدانا تبني وتعمر وتتطور وتتسابق لتسرق وقتا من الزمن لتحقق ذاتها, وبلدي يتوزع فيه اليأس بدل الأمل في وجوه الناس.. والطفولة تذبح كل يوم في بلد السلام والخيرات
كرهت التلفاز...لانه  لا يأتيني إلا بالأخبار المؤلمة والتعيسة, وحتى أهرب من ذلك  كله سحبتني أقدامي الى بيت ربي ليستقبلني بفرح عظيم فاتحا ذراعية وليقول لي تعالى الى أحضاني أيتها المتعبة, أحسست الدماء تغلي في عروقي أقتربت بهدوء حتى أحسست كأني أصبحت بين يديه, بدأت أتحدث اليه والدموع سبقت كلماتي قائلة:

ألم تقل ياربي " تعالوا إلي يا جميع المتعبين والثقيلي الأحمال فأنا أريحكم" فاليوم جئتك ياربي لأحدثك عن همي.
من الأرض التي نادت بالسلام أتحدث اليك ياملك السلام  ...  ... من الأرض التي لم تعرف الهداوة ولا السكون, أنظر الى عراقنا..فأبواب الجحيم قد فتحت علينا وليس هناك من يحاول أن يغلقها وينقذنا من نارها..فتعال الينا أيها المسيح. فالجسد هلك من التعب  والنفس أصبحت عليلة والقلب والروح أصابهما اليأس. أمسينا وبتنا وأصبحنا على جرح كبير فتعال ألينا أمنحنا الحياة من جديد.. أعد لنا السلام الذي سرق منا .. أمنحنا فرحك الذي حدثتنا عنه .. أضىء ظلامنا بنورك البهي لكي نرنم معا مع ملائكة السماء.
اليوم آتيك بنزيف دمائي ودموعي التي لا تنضب طالبة منك أن تلمسنا وتشفينا وتوقف هذا النزيف الذي يستنزف حياتنا وأرواحنا وأحلامنا.. فتعال أيها المسيح بكل عظمتك وأزيح عنا ذلك الألم الذي غطى مدننا وتحنن علينا وضعنا بين يديك المقدستين وتحنن على رجالنا ونسائنا وشبابنا وأطفالنا وأرحمهم من هذا العذاب الأليم..

45  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / لقاء مع الفنان أمجد حميد الكعبي في: 16:06 25/02/2010
لقاء مع الفنان أمجد حميد الكعبي


فنان تشكيلي متنوع الأنتاج فهو يجمع مابين تشكيل الفن بطريقة جميلة والرسم بالألوان الزيتية وبأقلام الحبر وأيضا هو رسام كاريكاتيري.
له أفكار كاد يتفرد بها وذلك من خلال أستخدامه للمواد الخام وفضلات الخشب يخلق منها أعماله الفنية من خلال قصص حقيقية عاشها. فهو بارع يتلاعب بذكاء وينفذ عمله الفني الراقي بألوان أو يحاول أن يحتفظ بلون الخامة الأصلية للمادة التي يستخدمها.
لفناننا إبداعات فريدة من نوعها جمعت بين الواقعية وخيال الفنان الموهوب المتمكن من صياغة المكونات الخشبية بدقة عالية لتتحول إلى وجوه أو مكعبات لتعطي رموزا تجعل كل قطعة منها لها قيمة فنية تشكيلية تأسر خيال كل متذوق للإبداع برموزها الظاهرة والخفية. إذا إنه الفنان الذي حاولت اليوم الكشف عن بعض من أسراره بعد أن أسرتني إبداعاته إنه الفنان أمجد حميد الكعبي.  

البازي ـ بداية أرحب بالفنان أمجد حميد الكعبي ويسرني أن أجري معك هذا اللقاء, وسؤالي الأول أريد أن يتعرف ألآخرون عليك فمن هو الفنان أمجد ؟
أشكرك وبداية أيضا أرحب بك وسرني أكثر تعرفي بك . اسمي أمجد حميد الكعبي, فنان حاصل على دبلوم معهد الفنون الجميلة/ بغداد.  تولد كربلاء 1979 من عائلة بسيطة بهرتني مديني كربلاء لما تحمل من قدسيه مازلت اكتشفها من خلال زوارها والوجوه الجميلة التي تحمل همومها تأتي لكربلاء حتى أصبحت مدينتي مثل قبو البصل هذا المطعم الذي يقدم  طبقا ورأس بصل للزبون يقطعه ويبكي وبعدها يقدم صاحب المطعم المنديل ليمسح دموعه ويدفع فاتورة الحساب ويخرج منتعشا  مرتاحا قد ذرف الدموع وامجد من هذه الحكاية اختاري ما تشائين الطبق أم البصل أم الدموع أم السكين بالنهاية أنا واحد من هذه الأمور.  
 
 


البازي: كيف تقرأ طفولتك ؟ أ ين قضيتها ؟

طفولتي هي التي قراتني, وهي التي قضت علي ليس انا من قضى عليها بسبب الحروب التي مرت على العراق منذ ولادتي 1979 وحتى يومي هذا.

البازي: متى أحسست بأنك تميل إلى الرسم ؟
عندما صفعني  (كف ) استاذ التربيه الفنيه عندما كنت في الثاني الابتدائي ولكوني رسمت الشمس بشكل مربع ومنذ ذلك الوقت بدات اميل جدا للرسم والفن  بشكل عام.  

البازي: بما تأثر الفنان أمجد في بداياته وماهي أول لوحة لك ؟
أول لوحه لي رسمت فيها الشمس بشكل مربع وتأثرت بعظمة الله بأسلوبه  بتنوع وجه الإنسان تحديد  هذا الشكل الدائري ومساحته الصغيرة إعطاني الله أبداع بتقاطيع وسحن ألوانه واختلاف انفعالاته من شخص لأخر وأصبح وجه الإنسان هويته.
 
البازي: متى تحب أن ترسم وهل هناك وقت محدد للرسم ؟ لماذا؟
كل يوم تقريبا والوقت المحدد في الفجر بعد صلاة الصبح, لان  الجسم قد اخذ قسطا من الراحه ويكون العقل والذهن والتركيز في ذروته وبالتالي يكون هذا الوقت المناسب للعمل الفني.

   

البازي: الفنان أمجد فنان تشكيلي ورسام كاريكاتيري, فبأي منهم بدأت أولا ؟ وأين تجد نفسك؟

أنا فنان تشكيلي, وأعلامي من خلال رسمي للكاريكاتير ولكن أجد نفسي في الفن التشكيلي.

البازي: كيف هي طريقة الرسم عندك، إذا أردت أن ترسم لوحة ؟
بعد أن أجد عنوان لموضوع العمل الفني أعد مجموعة أسكيجات ورسوم تخطيطه مختلفة وأشبع موضوعي بالتجريب ابدأ بتحضير أدواتي وكأني أقوم بعملية صف المكعبات حتى يكتمل.

البازي: ماهي نوعية العلاقة بينك وبين لوحاتك ؟

علاقتي مع لوحتي أشبهها مثل علاقتي مع ساعي البريد أحب أن يوصل رسالتي إلى الجميع بأمانه.

البازي: الى أي مدرسة فنية تتجه أعمالك؟
اتجاهها نحو الحداثة والتجريب والغرائبيه فمازالت إعمالي في طور التجريب.

 


البازي: من أين تستوحي أعمالك الفنية؟

من وجوه الناس .

البازي: ماهو مفهوم الفن بشكل عام والرسم بشكل خاص في نظرك ؟
الفن هو أوكسجين الحياة والرسم عين الإنسان.

.البازي: يقال أن المبدع يحتاج للحرية للتعبير عن خياله ودواخله دون قيود ماتعليقك؟
المبدع لا يحتاج الحريه بل هو رمز وقائد  للحريات في العالم. فأنا أبدع لأن الابداع  يكمن بالعمل الفني, والعمل الفني هو سلاح ذو حدين.

البازي: كيف تتعامل مع المادة، ومع الألوان وغيرهما؟ا

أتعامل مع الخامات مثل ما أتعامل مع الألوان, فجميعها مهمه وتمثل إحساس عندي.

البازي: هل للمرأة دور في حياتك؟ كيف؟ وهل هناك إمرأة معينة؟
بالتاكيد, والكيف عندي لا استطيع شرحها بالتفصيل, لا ...لا يوجد أي دور لأمراة معينة لأني لم التقي بتلك المراة التي سأجسدها في لوحاتي.
 
 


البازي: هل هناك لوحة لأمرأة ما؟ ماقصة اللوحة؟

نعم هناك أعمال فنية لي لقصص حقيقة وقعت ولكن سأتحدث عن لوحة بورتيه زيتيه رسمتها لفتاة أصلها مسيحيه من انكلترى سكنت هي واهلها الكاظميه فاسلمت فرسمتها هديه لها بالحجاب واسمها ليناز وأنا أناديها بالشمس.  

البازي: من المعروف أن الفنان يرسم ذاته محاولا أقتفاء ماموجود في دواخله , ماذايمثل لك ذاتك؟

نعم بالتاكيد انا معك فيما قلتي, فأنا أرسم ما بداخلي, لذلك أنا طرحت ذاتي من خلال لوحاتي.
 
البازي: ماقصتك مع المكعبات؟ وماهي الرسائل التي تريد أن توصلها للمتلقي؟


المكعب أو المكعبات يعتبر من الأعمال المفتوحة أو المطلقة, في هذا العمل مثلا نرى مجموعة مكعبات وبتغير أمكنتها يتغير المضمون كله فيعطي العمل الواحد مالا نهاية من المفاهيم أو الرسائل. أما المكعب الأحمر فهو للمتلقي يحركه كما يشاء أو تشاء. ومن الممكن أن ترتب هذه القطع بخط طولي أو عرضي أو يرتب منها أي شكل أخر فالمتلقي يتحكم كيف مايشاء. فمن الممكن أيضا أن تعرض هذه الأعمال ممكن على الجدران وذلك من خلال تعليقها, ومن الممكن أيضا أعطاء لها عدة أشكال وممكن أيضا تعرض على الأرض كما في هذا العمل.
 
 

البازي: حدثني عن أعمالك الفنية التالية؟
الوجه الغير ملونه: هي حالات تعبيريه مختلفه لما يراه الفنان وبأختزال عالي كما في الأعمال التالية.

 
                     

والوجه الملون: هي مجموعات انفعالات لوجه الأنسان, كما نرى هنا لوحة لرجل شرقي ولأمرأة شرقية.  
          

البازي: ماهي المواد التي تستخدمها؟ وكيفية الحصول عليها؟ ومن أين جاءتك الفكرة؟ وماذا تقول عن أعمالك هذه؟
المواد التي أستخدمها هي مواد خامات, وأني أجمعها من المخلفات, أما لماذا فأقول لأني تأثرت بمقولة بيكاسو ( من العبقرية أستخدام المادة الخام وتحويلها الى قطعه فنية). أما أعمالي هذه فهي أعمال من التراث الشعبي العراقي ومجمل اعمالي تستند الى مدرسة البوب ارت الامريكيه  وتعني الفن الشعبي الفنون الشعبيه  هي اساس كل بلد.

البازي: أين برأيك واقع اللوحة العراقية ؟ وهل برأيك اللوحة العراقية طرقت أبواب العالمية ؟
اللوحة العراقية في المرتبه الاولى كانت ولا تزال, والعالم بدأ الأن ينظر الى العراق مجددا وذلك بسبب الأوضاع, وأعني بذلك في السابق كان البلد محاصر وكان هناك تعتيم أعلامي كبير حول طاقة الفنان العراقي, أما الان فخرجت تلك المواهب الى العالم.

البازي: ماهي المعارض التي شاركت فيها... كيف أستقبل الجمهور أعمالك؟ وهل لديك تجارب أخرى...ماهي؟
أقمت معرض في المركز الثقافي الألماني في بغداد وتحديدا شارع المعرض في سنة 2005 وشاركت في اغلب معارض بغداد ومنذ عام1996, شاركت في بينالي بغداد العالمي وحصل على شهادة تقديرية. أما كيف أستقبله الجمهور فبالحقيقه ان أي عمل فني فيه تجريب وغرائبيه يثير الناس شريطة ان تكون الفكره فيه جديدة وغير مطروقه واعمالي تتسم بهذه الصفات. أما عن تجاربي الأخرى فقد انجزت العديد من تصاميم الديكور المسرحي لكثير من اعمال الشباب التجريبية.
 
البازي: هل أقمت معارض خارج العراق ؟
 لا.... وبحسره.

البازي: قلت لي أن لك هدية خاصة...لمن؟ وماهي؟
هو أهداء خاص للأستاذ أحمد الصائغ  لأني كنت وعدت برسمه ولكن لظروف ما لم أفي بوعدي وأرجو أن يتقبلها مني برحابة صدر.
 

فلاح النور الأستاذ أحمد الصائغ
 
البازي: كيف تنظر إلى النقد وكيف تعرفه؟
النقد هو المنهج الصحيح لتقويم الاعمال سواء كان نقد أيجابي أم سلبي.
 
البازي: بماذا يطمح  أمجد؟ وهل لك حلم لم تحققه بعد ؟
ان تصل رسائلي من خلال لوحاتي  لأكبر عدد ممكن من الناس, وأتمنى أن يتكتبوا أو يقولوا عنها حتى ولو بكلمه واحده لكي اعرف أين أنا من هذا العالم . وهذاهو الحلم الكبير الذي اطمح ان يتحقق.

البازي: كيف يمكن في نظرك تحسين وضعية الفنان التشكيلي؟

بتوفير متسع من الفرص له لعرض أعماله الفنية في هذا العالم الفارغ من الفن والابداع.
البازي: ماالذي ينتظره الفنان التشكيلي العراقي من وزارة الثقافة؟
ان لا تبخس حق أعماله الفنيه التي يعرضها في صالوناتها الادبيه  وان لا تسرقها.  
 
البازي: هل يستطيع الفنان في العراق أن يعيش حياة كريمة من مبيعات اللوحات؟
بالتأكيد لا, الحيات الكريمة يعيشها  ألان السياسي والبركماتي وتجار الأزمات.
 
البازي: ماهو انطباعك عن واقع الفن التشكيلي العربي اليوم؟
للاسف الفنان العربي تسوق اعماله الى الغرب لكونهم يعرفون قيمة الفن وماتحمله تلك الأعمال من معانات وبالتالي أبح الفنان العربي مابين المطرقه والسندان.

البازي: هناك من يقول أن الفنان العربي التشكيلي بات يقلد الفنان الغربي .....ماهو رأيك ؟

بل انا من يتهم الغرب بكل فنونه إنها على أسس شرقيه وأنا من هذا الجيل أتهمهم بالدليل والبرهان ابتداءا من قبة البيت الابيض التي هي نفسها قبة القدس العربيه وقبة سيد الشهداء في كربلاء الحسين بن علي بن ابي طالب عليه السلام وغيرها من رموز الفنون الشرقيه التي نقلت للغرب ولم يستطيعوا محوها.

البازي: هل لك أستعداد أن ترسم لمن يدق بابك؟ وكيف ذلك؟ا

نعم, وعن طريق ألأتصال بي عبر البريد الألكتروني.

أنتظر رد صريح لما يأتي:
مايعنيه اللون البنفسجي لك؟  القلق
أين تكمن نقطة ضعفك؟ .....؟
وأين نقطة قوتك؟ عند الله عز وجل
ماهو الخطر عندك؟ المرأة
التلاعب بالمشاعر؟ صفه العدمي الذي عنده القمامه والرب سواء
جسد المراة؟ الارض
ماذا تتحدى؟ كل اساتذة الفن التشكيلي
الاستسلام؟ الموت أفضل عندها يكون
الغرور؟ أجمل صفه لكن على أن تكون في محلها

البازي: وأخيرا لمن تقدم كلمة شكر...؟

أقدم شكري لكل النوريين المبدعين من الفنانين والكتاب واتمنى ان يعطوني رأيهم باعمالي التجريبيه.
46  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / الى الحبيب الذي تحدى الصعاب رداً على رسالتك في: 14:38 15/09/2009
الى الحبيب الذي تحدى الصعاب رداً على رسالتك
                                                                                    ثائرة شمعون البازي
تنهدت كثيراً عندما وقفت عند سطورك لأقرأ كلماتك التي جعلتها أوسمة فاخرة تعلو على صدر حبيبتك المهاجرة، أتعلم كلماتك أعادت إلى ذاكرتي لحظات وقوفي قرب البحر حيث شغل ناظريّ أفقه المجهول, ذلك الخط الوهمي بسره العميق، ذلك البُعد البعيد، تلك الحدود الأسطورية التي يلتقي بها البحر مع السماء ليحتضنها بقوة دون فراق.
نظرت وأطلت النظر إليهما, حتى تخيلت سراً غامضاً يناديني, يتحدث إلي, يدغدغ أعماقي, فراحت روحي تبحر نحو ذلك المجهول الذي جذبني بقوته الرابضة في داخلي.
لربما كان ذلك وهماً ولكني ارتضيته وأقنعت ذاتي به , أقنعتها حقاً بأن هناك من يناديني .
بدأت البحث عما في داخلي لأبوح بما يكمن في أعماقي، انتابني شعور أن أرمي بنفسي إلى أعماق البحر، حتى إني لم أعرف سرّ تلك الرغبة ؟
لربما ما زلت أبحث عن الغموض الذي سكن روحي ولم أدركه بعد، وبدلاً من أن أهوي بجسدي وقفت هناك، بل تسمرت في مكاني، ولكن إدراكي الباطني قادني إلى وهم ٍ صوّر لي غوصي في أعماق البحر لأبحث عن ذلك الشيء كي أعثر عليه، ورحت أمني النفس لربما حين يعترضني سأكشف حينها السر.  أمني نفسي بأن هذا الصيد الثمين هو ما  كنت أبحث عنه,  وهذا الذي جعلني أجرؤ في تحمل أعباء الأمواج لأغوص إليه.
ولكن بعد دقائق معدودة أكتشف أني مازلت أقف في مكاني وكل ما دار في خاطري كان وهماً , كانت روحي التائهة هي التي نادتني وقادتني إلى تلك اللحظات.
واليوم وأنا أقرأ رسالتك كنت على يقين أنك في بحثك عن حبيبتك تلك تشبه ذلك الشيء الوهمي الذي حاولت أن أبحث عنه في الأفق وفي أعماق البحر.
 
إلى الحبيب الذي تحدى الوجود بوجوده
إلى الحبيب الذي نادى فسمعته
أكتب رسالتي هذه بعد أن غصت في أعماق كل كلمة كتبتها، أحسست بألم لم أعهده بك من قبل, وتنهدت... ياه ، يا لحجم الألم الذي تعانيه.
ما بك يا حبيب القلب؟  مالي أراك اليوم حزينا بائسا يائسا؟ رسالتك حمّلتني أوجاعا وأشعرتني بضعف وخذلان, لا أعلم سر ذهولي، ولربما تعودت أن أقرا لك كيف كنت تتحدى الوجود وكيف علّمت الصبر أن يصبر حينما كانت رسائلك تزيدني قوة وصبرا في كل مرة وكانت تجعلني أتحدى الصعاب في غربتي هذه, أما اليوم فأراها مفعمة بمشاعر ألم لم أعهده فيك. 
لربما غاب عن بالي كل الأسباب التي ساقتني بها رياح الهجرة لأشق دروب الصعاب, فالأسباب كثيرة ولربما أهمها الإحساس الذي سيطر علي بأنني سأواجه قريباً ذلك اليوم الذي تسيدت فيه الكراهية على مصيرنا.
نعم لذلك اخترت أن أحترق بنار الغربة على أن لا تحرقني النار وأنا في وطني، وأنت تعلم أن النار الثانية  أشد وطأة من الأولى لأن في النهاية لا لوم على الغربة لو قست علينا.
نار وطني لسعتني وألسنتها تُكفّر ذات اليمين وذات الشمال، وكياننا وكيان أجدادنا ابتلعته أمواج التجاذبات حين أكمل القدر الجديد مشوار ما سبقته من أقدار ليتناسى من نحن, نحن أحفاد سومر وبابل وأشور, نحن كنا ومازلنا, نحن من شارك أخوتنا السراء والضراء, نحن من تقاسم الهموم والأفراح, نحن قدمنا الضحايا واختلطت دمائنا مع دماء أخوتنا على مذبح الأرض أجيالا بعد أجيال.
ألمي يمتزج مع ألمك, وهناك الكثيرون يتألمون وينظرون بشوق إلى ذلك الوطن وينتظرون لحظة أن يناديهم بعدما هجروه مرغمين.
 أيها الحبيب أقول لك لم تعد هويتي مجهولة، فحبيبة قلبك لم تعهد أن تخفي رأسها كالنعامة تحت الرمال, بل كنت طوال الوقت مزهوة مرفوعة الرأس وأنا أنادي باسم العراق، فلا تبالي لان لقائنا بالوطن قريب.
يؤلمني يا حبيبي أن أقرأ حروفك الحزينة وأنا التي لم أعهد  في قلبك المرهف سوى شذرات المحبة وطعم الطيبة ورائحة السلام, لا تقلق فالطحالب لن تعمر طويلاً بين الشجر الوارف الظلال.
 لطالما كان حبك جنوني وحبي سر جنونك نشدو معا ونعيش في واحة كحمام السلام، نطير هنا وهناك كي نضع البلسم على الجراح حاملين رسالتنا التي أقسمنا أن نحملها مهما كانت العواصف قاسية، ولنترك فسحة لتأملاتنا ولإشتهاء وجودنا سوية، وحينما تناديني فأنك تجبر روحي أن تغادر جسدي لترحل إليك وتحتويها بكل قوتك.
عذراً يا حبيب القلب، أخبر كل نصب ببغداد  بأن نفحاتهم الطيبة  هي التي زرعت فيّ حبي للفن, ومن أجل رموزها درست أصوله، وحتماً سأعود إليهم يوما ما وأقف أمامهم راويا لهم هموم غربتي وشوقي الذي لم ينطفئ, حدثهم  عني وأنا  أقف على المنصة في قاعة الجامعة أتفاخر بهم وبتلك الأيادي الرائعة التي صنعت نصباً لهم حتى صار زملائي ينتظرون حكاياتي الجديدة عنهم بكل شغف.
لم يكن في حسباني ما وصل إليه حالهم في هذه الأيام، لأني كنت ومازلت أحمل تلك الصور الرائعة عنها، حتى تلك الرموز سرقوها, فجروها, شوهوا معالمها، واعتقدوا أنهم نالوا منها وقللوا من شأنها، لكن هيهات وهيهات فهي صمدت كصمودنا, وتحدت كتحدينا، فقد صبرت رغم طعناتهم لها وبقيت منتصبة شامخة وظلت أجسادها مقدسة فلم تنالها أياديهم القذرة.
عندما نقلت لي الأخبار عرفت مدى الأذى الذي أصاب هذه النصب, رموز مدينتي الجميلة بغداد، وتملكني شعور غريب وهو أن عدوي أراد أن يمزق ثوبي وحاول أن يعرّيني ولكنه لم يفلح سوى أنه تمكن من انتزاع قطعا صغيرة منها, لكني بقيت صامدة وبقيت أنا أحيا كما كنت في عهدي السابق لأثبت لعدوي من أكون أنا.
حدثتني عن نصب الحرية وكيف عزفت لحنك الحزين عنده، بعد أن جعلوا من الحرية هشة كورق, فلا تهتم وأنصت لعزف روحك الطيبة.
 قد تعوّد والدي أن يأخذنا إلى حدائق أبو نؤاس حيث تجتمع العائلات هناك لتتمتع بأجمل الأجواء, حيث نهر دجلة  ونقاءه, والسماء الصافية والأضواء المغرية.
أما أنا فكنت في كل مرة أمسك بيد والدي لأشير له بإصبعي إلى تمثال أبو نؤاس وأتوسل أن يأخذني إليه، وعندما نصل هناك كنت أقف أمامه بصمت دون حراك،  كان يشدني إليه بأعجوبة كأنها قوة السحر وكأنه يريد أن يحدثني عن سر، أذكر جيدا كم كنت أود أن ألمس ذلك الكأس الذي كان يحمله, لأني كنت أشعر أن هناك سر ما  في ذلك الكأس، فعندما سرقوا كأسه أحسست كأنهم سرقوا مني حلم من أحلام طفولتي.
وأما عن كهرمانة فأقول نعم هي رمز للغواني،  ولكنها تمكنت أن تتحدى الأربعين حرامي وهي الجارية الضعيفة  فكيف بنا نحن لا نتمكن من قهر اللصوص ونلتزم الصمت ونندب حالنا.
وأرجع لأقول الآه...والآه...علينا أن نقيم النصب لكل امرأة عراقية شامخة مضحية صبورة وهي بأجمل زينتها تقف تتحدى الزمن الذي ولى وتتحدى الزمن القادم. فهي بحبها, بصبرها, بطيبتها، بتضحياتها سكبت الزيت الحار على كل من حاول مس كرامتها، فهي العراقية التي كتمت أفواه الشواذ وخنقت الأنفاس المسمومة.
أما السياب فلومه لنا مقبول, فكم هفوة منا تحمّل، وبدلا من تمجيده كافأناه بتمزيق جسده بالرصاص, كأننا نقول له تبا لك فأنت تستحق ذلك لأنك عشقت العراق!
وعندما اقتربت من عباس بن فرناس شعرت بالخوف عليك, خشيت  أن يقنعك أن تعيد تجربة الطيران, لتنتهي وأنت ضيفا عنده وبجانبه... فشكرت ربي!
وسألتك روحي عن عبد المحسن السعدون فبدلا من أن تفرحني أحييت الحزن فيّ, فعلمت أن معالمه لم تسلم من السرّاق وغدر الزمان.
فبرغم كل ما سمعت كنت أتمنى أن لا تحمل لي نبأ  آخر يحزنني على حبيبتي شهرزاد, فهل يا ترى كما تركتها؟ ولكني دهشت عندما كتبت لي أنها حزينة بعد أن بتروا يدها وأشاح شهريار وجهه عنها. فتساءلت وكيف لا يشيح وجهه, وهو قد تعود الجلوس أمام حسنها لألف ليلة وليلة يستمع إلى أنغام صوتها الدافئ ينظر إلى أعماق روحها الرائعة ليتباهى بعقلها الراجح الذي سبت به العباد وسبته, وبدلا من كل هذا حل محلها وجوه جديدة سمح لهم الزمان أن يتراقصوا على عذابها.
وصرخة آه أطلقها وقد نسيت نفسي لأتساءل هل يعقل أنهم سرقوا عصا عبد المحسن الكاظمي؟ لأتراجع والإحساس بغبائي وماذا يعني أنهم سرقوا عصاه البرونزية, فعصاه الحقيقة محفوظة في قلوبنا وكيف لا وهي من صنعت من جذع شجرة عراقية.
حبيبي ، سعيك المتواصل معي  ومع الآخرين هو الطقس الإلهي المقدس الذي يناسب هذا الزمان, زمن ساد فيه الكره والحقد، فلا تجعل خطواتك تنطفئ مهما كانت طرقك مقفرة، فأرفع قوامك الجميل مفتخرا لأنك لست وحدك, فذكرياتنا تحفزنا وشوقنا لبعضنا يدفعنا، وحينما سنلتقي سوية مع كل أصحابنا الطيبين فأننا سنقتل ذلك الحزن فينا وسنجعل أيامنا الباقية شعلة من المحبة والسلام. فلا تجعل عيناك تدمع لأنها تقتلني وستقتل فيّ الأمل، أخبرني  دائما أن أنصار الحب مازالوا يعملون ومهما تعبوا فلن تنال منهم يد الجزار, لأنه حتما سيتراجع مخذول.
 نعم يا حبيبي فقد وصلنا لمشهد المسرحية الأخير, نعم عشنا أحداثها, بحلوها ومرها، فقد جعلتنا نضحك ونبكي ونصفق وفي النهاية لابد أن تسدل الستار، فالحياة مسرحيات وأبطالها يتغيرون, ونبقى نحن المتفرجون والمستمتعون. 
حبيبي أعلم أن غيابي عنك قد طال وأنه أوجع قلبك, ولكني سآتي قريبا وسأحمل على صدري كل ما جمعته لي من فراشات وزهور وأصداف وسأتجول معك في عربتك التي عشقت الجلوس بها وأنا بقربك, ونحن نتجول من جديد في شوارع بغداد رغم ما أصابها من خراب, وسيأخذنا طريقنا نحو الشناشيل, وحينها سأطلب من الزمن أن يتوقف هنا, وأن يعود إلى الخلف، وسأجعله يقلّب صفحاته ليقرأ ما دوّن عن بلادنا في التاريخ, ليراجع حساباته من جديد, وننتزع منه حدا لعذاباتنا، فيكفينا الفراق، وقد قررت العودة لأنعم بحياتي معك.
سنخلق معا حياة جديدة, ونحمل بأيدينا أغصان الزيتون نلوح بها.
 
 
47  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / لقاء مع الفنان التشكيلي والكاريكاتيري طارق الأغا في: 09:49 07/07/2009
لقاء مع الفنان التشكيلي والكاريكاتيري
طارق الأغا



                               طارق الأغا شاب في مقتبل العمر بدأ الرسم وعمره لا يتجاوز الأربع سنوات, واليوم نجد فرشاته تعزف لنا قطع فنية رائعة للوحات فنية وكاريكاتيرية. لفتت موهبته المبكرة أنظار والديه اليه وذلك من خلال رسمه لكل شيء يراه أو يحدث أمامه وبشكل عفوي. يقول فناننا طارق أتذكر قمت برسم أول حصان شاهدته لأول مرة في نادي الفروسية في بغداد عام 1987 مما جعل والدتي تهديني أول علبة اللوان, وكانت مزيج من اقلام الماجك والباستيل تشجيعا منها لموهبتي. ومنذ ذلك الحين اصبح الرسم هاجسي اليومي, فكانت تخطيطاتي ورسوماتي تطغي على اوراق كتبي ودفاتري لأتحول بعدها الى مرحلة الرسم بالزيت وتعرفي على الفرشاة .

  ـ في البدأ نود أن نعرف من يكون طارق الأغا الأنسان؟
ج/ انا وبأختصار أحد شباب العراق الجريح الذي لا يزال يبحث عن موضوع يقدمه في الساحه التشكيليه العراقيه, والعالميه مستقبلا .
- وماذا عن طارق الأغا الفنان؟
ج / الفن ليس بغريب عني وخصوصا الفن التشكيلي فأنا غصن من أغصان شجرة بيت الأغا الفنيه. فوالدي حافظ الأغا فنان تشكيلي عراقي معروف, عمتي البروفسور وسماء الأغا  فنانه تشكيليه,  وعمتي الأستاذة نضال الأغا  فنانه تشكيليه, وعمي عبد الجبار رسام تشكيلي وكريكاتيري أيضا .
- ممكن تحدثنا عن حياتك الشخصية؟
ج/ بصراحه إذا أردنا التحدث عن حياتي الشخصية, فنجد ان الفن هو الهاجس اليومي الذي يرافقني ويملأ كل لحظاتي بصورة شامله وتامه, ومن غير المستطاع التخلص منه, وبشكل أدق إنه يسير فيّ كسريان الدم في العروق.



ـ السيد طارق الأغا فنان تشكيلي ورسام كاريكاتيري, حدثنا كيف تستطيع أن توفق بين العملتين؟  
ج/ من ناحية الفن وأنواعه إن كان تشكيليا أو كريكاتيرا, فأنا أميل أكثر الى الكريكاتير لأنه بأستطاعتي أن أوصل أية فكره أو قضية معينه الى المتلقي وبشكل أوضح وأسهل عن ماأقدمه في الفن التشكيلي, لأنه في اللوحات الفنية تتطلب بعض الأحيان من المتلقي أن يملك الدرايه والمعرفة الكافيه في حل وفك شفرات هذا النوع من الفن .

ـ بالنسبة للفن التشكيلي, الى أي مدرسة تنتمي؟ ولماذا أخترت هذه المدرسة ؟ وأين تجد نفسك بين الفنانين؟
 ج/ أنا أميل أكثر للمدرسة السرياليه, وذلك لتأثري برسومات ولوحات الفنان العالمي (سلفادور دالي), رائد المدرسة السرياليه الذي أتاح لي الفرصة الكبيره في مزج الأفكار, وذلك من خلال طرح المعقول والامعقول في نفس الوقت ومثال على ذلك لوحتي (الحياة لحظه). اما أين أجد نفسي بين الفنانين؟ بالتأكيد أطمح أن أكون بقدر شهرتهم في المستقبل, ولكني وبصراحه مازلت تلميذ في بداية مشواري .
ـ صف لنا شعورك وأنت ترسم؟ كم تستغرق اللوحة معك؟
   ج/ عندما أنفصل عن العالم الخارجي وأنتقل الى عالمي الخاص, أبدا بتفريغ مالدي من أفكار وأنزلها  على سطح اللوحه. وأستمتاعي يبدأ بأول ضربة فرشاة ومع أول لون. بعدها تبدأ عملية التفريغ مابداخلي وبحركات لا إرادية تقوم بها أصابعي لتأخذني الى عوالم لم أعرفها من قبل. لتكون نهاية المطاف لوحه متكامله, واما الوقت الذي تستغرقه اللوحه فهو غير معروف.



ـ ماهي فلسفتك تجاه أي عمل فني تشكيلي/ كاريكاتيري؟ وماذا تعني لك أي لوحة ترسمها؟ وهل توجد علاقة صداقة بينك وبينها؟
  ج/ الفن وبصوره عامة فن لا خلاف على ذلك, مهما كان نوعه فهو يتبع خصوصية الفنان بما يطرحه للمتلقي, ولكل عمل له خصوصيته المتعارف عليها. فلكل فنان له أسلوبه الخاص في طرح أفكاره الفنية والتي يقدمها من خلال لوحاته. ونجد هناك بعض الفنانين يستخدمون رموز مخفيه تخص ذلك الفنان كما يقال ( المعنى في قلب الشاعر ),اما أنا فأن اللوحه عندي هي مرحله أعيشها بمفردي دون شريك معي لأسقاط مافي داخلي. بالطبع يوجد علاقه بيني وبين اللوحه فانا منها ولها, كلانا واحد.
ـ مااللوحه التي تمنيت أن ترسمها؟ ماهي أقرب الأعمال بالنسبة اليك؟ وهل تحتفظ بلوحاتك؟
ج/ بصراحه تمنيت أن أرسم نفسي لأني لا أعرف ماهي الصور التي تعكس روح طارق عندما ينظر اليها الناس . وأقرب الأعمال لي هي لوحة رسمتها لوالدتي. نعم أحتفظ بلوحاتي وهي جزء لا يتجزأ مني.     
ـ يقولون إن الفنان أكثر حساسية من غيره...مارأيك بهذا القول؟
ج/ أنا لا أجزم إن هذه المقولة تعكس صورة عامة لكل الفنانين, لأني لا أستطيع ان أعبر عن رأي الغير. فلكل فنان خصوصيته ورأيه في هذه القضية. أما عني فأقول نعم الفنان ينظر ويقيس الأمور بمجالات وحسابات مختلفه عن سائر الناس .
- هل تبدأ بتنفيذ الفكرة أم أنها تأتي تلقائيا من خلال عملك؟ وهل اللوحة تشارك همومك وأفراحك؟
ج/ توجد أفكار تأتي وأنا أعمل على اللوحة فأقوم بإضافتها أثناء عملي, وأفكار أخرى أقوم بتحضيرها قبل العمل, وذلك برسم الفكره بشكل عام, وطريقة جلبها عباره عن ( تيك تاك ) . بالطبع اللوحة تشاركني بكل شيء فهي أنا وما في داخلي قد تحول من كهرو إحساس الى كهرو لون .


- عناصر لوحتك وألوانها كيف تختارها؟
ج/ إختيار الأوان عندي يكمن في نوع الظرف او الحالة التي أمر بها ونوع الفكرة التي أريد رسمها, فإن كان الموضوع يطغي عليه طابع الحزن تجديني أركز على الألوان الغامقه هذه على سبيل المثال .
ـ مارأيك بالأعمال الفنية التي تعتمد على أستخدام الطرق التكنولوجيا بدلاً من أستخدام الفرشاة؟
ج/ كل شيء هو فن لكن يوجد فن صادق وفن تجاري الأعمال التي تكون من الصفر حتى النهاية من عمل يد الفنان تكون أعمال مغمورة بالإحساس لأنها تأخذ وقتا طويلا في إنجازها, وأما الأعمال التي تتدخل بها التكنولوجيا مثل الفانوس أو الاوت لاين الذي يعمل على تكبير اللوحة لنقل الخطوط الأساسية لللوحة وليكون عمل الرسام او الفنان هنا مجرد إدخال الألوان عليها.
ـ في أعتقادي الرسم الكريكاتيري يشغل حيزا كبيراً من الأهتمام المواطن أيضا بنفس المقدار بالفن التشكيلي؟ ماذا يريد أن يبوح لنا الفنان طارق الأغا من تجاربه؟
ج/ بصراحه أنا أعتبر نفسي رسام كريكاتير محظوظ لأني في العراق, والعراق كما تعرفون هو بلد الفكر والخبر وبسبب مامرّ عليه من أحداث وقضايا كثيره. ورسم الكريكاتير تحديدا أصبح في يومنا هذا مطلوب ومرغوب فيه من قبل الشارع العراقي فهو مختصر ومعبر لأي قضية يتخذها الفنان لبيان الإيجابيات والسلبيات منها.
ـ في كم معرض شاركت للآن؟ ماذا أضافت لك هذه المشاركات؟
ج/ لي أربعة معارض شخصية منها داخل العراق وخارجه, منها معارض كريكاتير ومنها للوحات تشكيلية زيتيه. كما كان لي معارض مشتركه مع فنانين عراقيين منهم المعروف ومنهم من هو في بداية طريقه. أما ماقد أضافته لي هذه المعارض فأقول لقد أضافت لي الكثير, فمنها أطلعت على أساليب فنيه جديده وأيضا أستفدت من بعض الملاحظات التي قدمها لي بعض الفنانين.


ـ ماهي طموحاتك وأمنياتك المستقبلية؟ 
ج/ طموحي أن أكون على قناعه مع نفسي بما طرحته من أعمال كريكاتير في الماضي وماسوف أطرحه في المستقبل من أعمال أخرى تناقش الشارع العراقي وهموم الناس وإحتياجاتهم .
ـ ماهو دورك أو عملك في الصحافة والأعلام؟ وماذا اضفت لها وأضافت لك؟
ج/ عملت في العديد من الصحف كرسام كريكاتير ومحرر لصفحات فنيه ومصمم, وعملت أيضا في برنامج ( خلي انسولف ) وهو من تقديم استاذي وزميلي فائق العقابي الذي كان يذاع على قناة الحرية الفضائيه كرسام كريكاتير لأحدى فقرات البرنامج وعملت ايضا في العديد من القنوات الفضائية العراقيه  ومن خلال عملي هذا حاولت ومازلت أحاول أن أطرح المشاكل التي يعاني منها الفرد العراقي.
ـ ماذا تقول عند سماعك الكلمات التالية: ـ
بغداد: بغداد أبكتني كثيرا عندما تركتها.
القصيدة: بصراحه إن كل ماكتبته للآن هي عباره عن خواطر لا أكثر, حاوت من خلالها أفرغ  مشاعري بصدق .
الحبيبة: هي الأنا.
المرأة: في نظري لا أستطيع أن أرسم لوحة تخلو من وجود المرأة فيها, لأنها هي من تمدني وتسقيني بالروح وبالأفكار.
الليل : الليل صديقي منذ زمن بعيد أشكو له كل همومي وأتذكر به كل أحبائي, وبالحقيقة أن هدوء الليل يسحرني عندما أكون بمفردي .
خيانة صديق: كتبت مؤخرا                 
خذ مشرطا
وشرح جسدي
ستجد روحك
بالقلب لامحال
وأعلم أن كلامي
من سرد لواقعي
وليس من مفردات
الخيال
ماهو سرك: بصراحه لا أستطيع البوح بسري لأنه مصدر وجودي ومنطلق إبداعي.

المكافأة: المكافأة التي حظيت بها هو رضى الناس عني .




ـ هل لديك هوايات أخرى غير الرسم؟
ج/ لدي هواية النحت والكتابه والقراءه, وكتاباتي هي مجرد بوح مشاعر لاغير وإفراغ ماهو مكنون بداخلي .
ـ هل شعرت يوماً ما برغبة في ترك الرسم؟
ج/ كثيرا, لكنه قدري المحتوم لااستطيع الاستغناء عنه فهو السبيل الوحيد لبقائي حيا الى هذه اللحظة.
ـ كلمة أخيرة توجهها للمتلقي؟
ج/ اتمنى أن يحل الأمن والسلام على العراق, وأن يهنئ العراقيون بالمحبة.
48  المنتدى الثقافي / أدب / لحظات تصرخ في: 11:01 31/05/2009
لحظات تصرخ
ثائرة شمعون البازي
 
عشت لحظات...
 مع حلم جميل
لا أجمل
ولا أروع منه
حتى بت أهنئ روحي
على تلك الأنوثة
التي أكتملت
يامن أحتويت كل النساء
فيك
معك...
جعلتني أسافر مع الكلمات
  كأني طيرا...
 حلق الى أبواب السماء
الى ذلك المخدع
الذي أنت فيه
أشاطرك
الآهات
وتقاسيم جسد
يبعث منه الصراخ
لأحس بدفئك
فخبيني
أتلمس روحك
لأتفجر أنهارا
 من الشوق اليك
أتلمس
بقايا شفاه
لأبكي عيونا
لأحيي أحلاما
لأعيش أنتعاشا
من عطر مابعد الثورة
لتعلوا
تنهدا....تنا
صر....خاتنا
 تمر شفاهي ببطئ
تتلمس حرارتك
لأطفئ مافي
ويحترق مافيك
تلتصق روحي
على جسد
فيّ رغبة الأبحار
الى شواطئك
الدافئة
حيث تسكنين
أرسم لوحتي كيف ماتشتهين
أرسمها
 على بوابة أحلامك
ويدي ترتعش
تشوبها الرغبة
تتشابك
مع جسدك
المسافر الى آخر الدنيا
فأستنشقك
هواءًً
ورغبةً
وياسميناً
لأروي صحراء روحي
أهمس
وتهمسين
نرتقي سلم الجنون
فأزرع فيك
 أشرعتي المبحرة
الى سر مدنك
فترتجفين من البرد
لأشعل نيران أحتراقي
فأسابقك الوصول
خطوتين
فخطوة
ها قد وصلنا معا
تسكت التنهدات
لأرتمي
على حدائق الروح
لأغفى منتظراً
أحيا
مرة أخرى
بخشوع
49  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / دعوة من جمعية اورهاي للمشاركة في اعادة تنظيم هيكلة الجمعية في: 16:24 30/05/2009
50  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / لقاء مع الرسام الكاريكاتيري والفنان التشكيلي مهند الليلي في: 14:56 01/05/2009
لقاء مع الرسام الكاريكاتيري والفنان التشكيلي
مهند الليلي
                                                                                  بقلم: ثائرة شمعون البازي

 


مهند الليلي فنان مبدع يستهويه الفن ويسحره...فهو ينحت وينقش ويخط ويرسم ويكتب. الموسيقى بالنسبة له عالم خاص من البوح والتنفيس فهو يلحن ويعزف ويغني.
يقول فناننا الشاب أن للرسم طقوس خاصة بالنسبة لي, كأنما أكون في قمة الأشتهاء لوجبة لذيذة حيث تستهويني الى حد أني أرسم بكل أصابعي وتفاصيل يدي وبأنفي وبلساني فيما لو تطلب الأمر.   
أما الكتابة عنده فهي كالرسم, حيث يحاول أن يتنفس من خلالها, وقد نشرت له العديد من الفنون الكتابية ولكنه في النهاية أحب أن يتخصص في كتابة المقالات الساخرة بعيدا عن التجريح والأسفاف. هو يتناول  المواضيع التي تعجز لغة الكاريكاتير أن تقدمها.   
أما عن ساعات ليله ونهاره حدثنا الفنان قائلاً... الليل بالنسبة لي هو مصدر إلهامي وتأملي وأثارة ذكرياتي, وبالتالي هو مراجعة لنفسي وذاتي وقد أنتهي بعدها في البدء بهندسة كل أعمالي. أما نهاري فإنه البوح والحرية لتنفيذ أعمالي التي يغلق فمي ويسكت.

1ـ في البدء نود أن نعرف من يكون مهند الليلي...الانسان/ الفنان؟
ـ مهند الليلي انسان قبل كل شيء. أنا أتوسط عائلة متكونة من خمسة أفراد. كفنان أتمنى أن أرضى عن نفسي في يوم ما, كنت أتمنى أكمال دراستي في أكاديمية الفنون الجميلة ولكن الأقدار جعلتني احمل دبلوم الكهرباء  ومع ذلك اقتحمت عالم الفن بمختلف أطيافه الجميلة. أعشق البساطة وأحب الطبيعة والناس وما زال الله ينعم علي بنعمة العزوبية.
2ـ مهند الليلي رسام كاريكاتيري وتشكيلي ..حدثنا عن بداياتك وفي أي منها تجد ذاتك أكثر؟
ـ أنا أرسم منذ الطفولة وكنت متفوق بالرسم في كل المراحل الدراسية. عملت مع الفن التشكيلي ولكن الكاريكاتير جذبني أكثر لقوته وجرأته ووضوحه ووجدت أن الكاريكاتيرست هو رسام تشكيلي بحس صحفي بعيداً عن التفاصيل المملة.
3ـ الى أي مدرسة تنتمي؟ ولماذا أخترت هذه المدرسة ؟ وماذا أضفت لها؟ وبمن تأثرت من الفنانين العراقيين؟ وأين تجد نفسك بينهم؟
ـ أنا من المدرسة الشعبية التي تحاكي واقع الإنسان العراقي. إخترتها لأنها الأقرب لمعاناتي وهمومي الشخصية, وقد تأثرت جداً بغازي الرسام وقلدته في بداية الأمر, غير إن مؤيد نعمة عرفني ما هو الكاريكاتير, وما هي خطوطه الساحرة المختزلة, وفعلا لقد حاولت أن امزج بين المدرستين وبالتالي أصبح لي خط ثابت خاص بي بنصيحة من مؤيد (رحمه الله). أما عن مكاني بين الرسامين فأجد نفسي آخرهم لأنني الأقل عمراً وخبرة.
4ـ ماهي فلسفتك تجاه أي عمل فني كاريكاتيري؟ وهل توجد علاقة صداقة بينك وبينها؟
ـ كل لوحة ارسمها هي قضية بالنسبة لي, وفلسفتي هي إخراج المعاني المكبوتة من معاناة وأختلاجات قد لا يفهمها الآخرون, وقد لا أستطيع البوح بها إلا عن طريق التعبير بها فنياً, وبلا شك لولا وجود صداقة حميمة بيننا لفشلت وفقدت قدرتي على الأستمرار.
5ـ ما اللوحة التي تمنيت أن ترسمها؟ وما هي أقرب الأعمال بالنسبة اليك؟ وهل تحتفظ بلوحاتك؟
ـ كل لوحة رائعة لها رسالة أتمنى لو إنها كانت خارجة من بين اصابعي, وجميع أعمالي قريبة لنفسي ولذلك فهي  ليست للبيع وأنا أحتفظ بجميع لوحاتي لأراجع من خلالها الخط البياني لتقدمي.
6ـ هل يوجد أي علاقة بين رسوماتك الكاريكاتيرية /التشكيلية وبين التحولات الأجتماعية, الأقتصادية و السياسية من واقع العراق؟ وماذا تريد أن تقول للمتلقي من خلال رسوماتك؟
ـ أنا أتنفس وأعبر عن نفسي من خلال لوحاتي ولأني أعيش واقع العراق فأن رسوماتي تحكي ذلك الواقع, سيما الواقع المأساوي للفرد العراقي لذلك أحاول أن أوصل للمتلقي معاناة من لا صوت له من الفقراء والمحتاجين ولإنها صادقة لا تمدح ولا تجامل فهي توجه ضربة لاذعة لأصحاب الضمائر الميتة لكونها صرخات بوجه الظلم والفساد.   
7ـ الفنان أكثر حساسية من غيره...والرسم يأتي من معاناة معينة كيف ترى ذلك؟ هل تبدأ بتنفيذ الفكرة أم أنها تأتي تلقائيا من خلال عملك؟ وهل اللوحة تشارك همومك وأفراحك؟
ـ الأفكار تاتيني خلال تجوالي في الأسواق وسيارات الأجرة وأحتكاكي بالناس لأني أنظر إلى الأمور بحاسة كاريكاتورية لها علاقة بهم المواطن مثلما ذكرت. وأحول الأحداث فوراً إلى استوديو تحليل فكري وساخر ليولد الكاريكاتير, واللوحة أختزل فيها همومي وأفراحي, وأختياراتي تعتمد على البساطة والتقرب من الواقع لذلك تجديني والحمد لله دائما أصل بلوحاتي إلى أكثر من وصلت إليه في مخيلتي.
8ـ هل تأثرت بأحد من الأسرة أو أحد من الأقارب؟
ـ والدي رسام وخطاط  بارع, وقد ورثت منه تفانيه وأخلاصه من أجل العمل. والدتي قارئة جيدة وناقدة لأعمالي, ولا يوجد كاريكاتيري في عائلتي سواي.
9ـ مارأيك بالأعمال الفنية التي تعتمد على أستخدام الطرق التكنولوجيا بدلاً من أستخدام الريشة؟
ـ  أنا مع التطور ودخول التكنلوجيا, ولكن ليس على حساب العناصر الأساسية, فلا اعتقد أن الآلة تستطيع نقل الأحساس مثلما تفعل اليد. لذا فالتكنلوجيا وجدت لخدمة الفن وليس لتحل محله.
10 ـ في أعتقادي أن الرسم الكريكاتيري يشغل حيزا كبيراً من أهتمام المواطن... فهل يهتم أيضا بنفس المقدار بالفن التشكيلي؟
ـ المواطن العراقي بطبيعة الحال يحب الفكاهة نتيجة للملل الذي سببته السياسة. وإهتمامه بالفن التشكيلي أقل لأنه يتصور الكاريكاتير هو نكتة يهرب بها من واقعه, مع العلم ان الكاريكاتير ليس بنكتة.
11ـ في كم معرض شاركت للآن؟ هل حصلت على جوائز؟
ـ اشتركت في أربعة معارض كاريكاتيرية مشاركات سطحية, ومع ذلك حصلت في جميعها على الجوائز منها جائزة أفضل لوحة في مهرجان وزارة الثقافة عام 2005. أما مشاركتي الأخيرة فكانت فاعلة كماً وحضوراً وقد حصلت على درع لعام 2009 وذلك حيث أختيرت أعمالي من قبل الجمهور كأفضل أعمال مقدمة في المعرض.
12 ـ هل تتقبل النقد الموجه للوحاتك؟
ـ جداً.. حتى لو كان جارحاً, وأبحث بين كلمات الإطراء على النقد ولكني في الحقيقة أرحب بنقد المواطن العادي, أما الناقد فلا. لأني لا أعترف بشيء اسمه ناقد, فالنقد هو من حق الجميع.
13ـ ماهي طموحاتك وأمنياتك المستقبلية؟   
ـ أعد العدة لإقامة معرض شخصي الأول برعاية جريدتي (المواطن) الصادرة في بغداد, كما أن لي أمنيات ومشاريع مستقبلية أخطط لها على أمل أن ترى النور.
14 ـ أن الصحافة والأعلام كانت ومازالت تلعب دوراً مهماً في حياة المجتمعات وتؤثر فيها بالصميم...هل للصحافة والأعلام دور في نقل الصورة الكاريكاتيرية؟
ـ الصحافة مهنة وصنعة, وقد نشرت عبر رحابها جميع رسومي الكاريكاتيرية, قد غطت نشاطاتي الفنية وقد عملت في مختلف الفنون الصحفية إلى جانب الكاريكاتير, وأضافت لي الشيء الكثير من الخبرة والدراية وحسن التناول وأتمنى أن أكون قد أضفت شيئاً في بلاط  صاحبة الجلالة.
  15ـ كيف ترى المشهد الفني (الكاريكاتيري/التشكيلي) في العراق؟ وما هو موقع المرأة فيه؟ 
ـ الفن التشكيلي أوسع من ناحية الأهتمام والتقدير, أما الكاريكاتير فيعامل معاملة (النكتة) على إنه أضحوكة, ويأتي في مؤخرة إهتمام رؤساء التحرير لجهلهم الفاضح به, وانا أعطيهم بعض العذر كون الكثير من الرسامين يتناولون الكاريكاتير بمجموعة من (الشخبطات) بأفكار باهتة وسطحية مما يهبط بمستوى الكاريكاتير كفن ساخر شديد التأثير. أما المرأة فلها خطوات وحضور في مجال الفن التشكيلي, أما الكاريكاتير فلا توجد هنالك رسامة بهذا الأختصاص.
16ـ كلمة أخيرة توجهها للمتلقي؟
ـ أشكر الست ثائرة البازي على هذه الأتفاتة الرائعة , وأشكر المتلقي على منحه وقته  الثمين. وأقول له أن فن الكاريكاتير هو ليس نكتة مضحكة, إنه الكوميديا السوداء التي تصور معناتنا ومآسينا بشكل ساخر إعتماداً على قاعدة شر البلية ما يضحك, والكاريكاتير فن خطير يسبب الكثير من المشاكل لأنه فن يهز العروش...أجل يهز العروش.
 


مهند يرسم نفسه



 


51  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / رد: مهرجان القيثارة للثقافة والفن بمناسبة أعياد أكيتو في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 02:24 01/05/2009
مهرجان القيثارة للثقافة والفن بمناسبة أعياد أكيتو
في مدينة لينشوبينك/ السويد
                                                                                  بقلم: ثائرة شمعون البازي

تحت شعار الثقافة والفن أساس لبقاء وتطور الأمم والشعوب أقيم متزامناً مع أعياد أكيتو مهرجان القيثارة للثقافة والفن في مدينة ليشوبينك/ السويد.
فعاليات المهرجان
اليوم الثالث
شهدت جمعية قاعة عشتار في مدينة لينشوبينك الحفل الختامي لمهرجان القيثارة للثقافة والفن وذلك في اليوم الأحد المصادف 20090405 وبحضور جمع غفير من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري.
شهد هذا اليوم العديد من المشاركات المتنوعة والتي ساهم بها العديد من الشعراء والفنانين ومؤسسات شعبنا الكلداني السرياني الآشوري من خلال تقديم كلمات خاصة بالمناسبة وبرقيات تهنئة مع مجموعة من الأشعار والقصائد وكلآتي:ـ


ـ الفنانة جيرمين البازي بقراءة برقية تهنئة أرسلت من قبل الأعلامي الآشوري كميل شمعون/ سوريا ومن ثم قرات كلمة       خاصة بها.
ـ كلمة بأسم فرقة القيثارة للمسرح قدمتها لنا الآنسة آتور داود
ـ كلمة جمعية عشتار قدمت من قبل السيد كورو يوسف.
ـ كلمة الحركة الديمقراطية الآشورية  قدمت من قبل السيد شوان عوديشو
ـ كلمة  المجلس القومي الكلداني السرياني الآشوري القاها السيد ماجد هندوش
ـ كلمة أتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان القاها السيد شومير البازي
ـ  كما قدمت لنا السيدة ثائرة شمعون البازي
   1ـ قصيدة بعنوان أكيتو الغريب للقاص والشاعر عامر رمزي / العراق
   2ـ  برقية تهنئة أرسلها السيد عماد شمايا/ كندا
   3ـ قصيدة لها بعنوان أكيتو الى متى.
ـ كلمة وقصائد قدمها لنا السيد ياقو شنكو
ـ قصيدة من قبل السيد خوشابا القصراني
ـ قصيدة وكلمة للسيد بشيرالسندي
ـ كلمة تهنئة للحزب الشيوعي القتها السيدة سيتا ادور
ـ شعر قدمه لنا السيد أندراوس ساده

كما قام  مجموعة من أطفال شعبنا الكلداني السرياني الآشوري بتقديم نشيد بالناسبة. هذا وأختتم الحفل بمجموعة رائعة من الأغاني التراثية التي أستهلها الفنان عوديشو موشي والعازف آشور داود, الفنان جوني السناطي, جوني اوراها وإيوان عوديشو. ومن ثم تم أنزال العلم أعلانا بأنتهاء مهرجاننا هذا آملين أن نحتفل به كل عام .



وتقدم الهيئة الأدارية لفرقة القيثارة للمسرح المتمثلة بأعضائها
ـ السيد شومير البازي
ـ السيد عوديشو موشي
ـ السيد بشير السندي
ـ الأنسة آتور داود
ـ السيد سامي سامو

الشكر الجزيل لكل من ساهم وشارك في أنجاح هذا المهرجان وهم:ــ

ـ أعضاء فرقة القيثارة للمسرح المتمثلة بـ:ـ
  السيد أندراوس ساده
  السيدة فرنسية دنخا
  السيد يوسف البازي
  السيد سهام داود
  السيد انويا اوراها عوديشو
  السيد سركون البازي
  السيد ستيفن البازي
  السيده سيتا ادور
  السيد ابير

ـ اللجنة الثقافية
  السيد موشي داوود/ الأدارة والمحاضرة
  السيدة ثائرة شمعون البازي/ اعلامية
  السيدة جيرمين البازي/ اعلامية
  السيد روني كوركيس موشي/ أعلامي ومندوب عن أتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان
السيد ميلاد هرمز / مندوب عن أتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان                                                             
  السيد كارلو كوركيس / مندوب عن أتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان
  السيد ليون كوريال / مندوب عن أتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان     
  الآنسة نينوى كوركيس/ عريفة ومندوبة عن أتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان
السيد شوان عوديشو/ تصوير فوتوغرافي                                                                                               
  السيد بشير السندي/ عريف
  السيدة سيتا ادور/ عريفة
  الآنسة أتور داود /عريفة
 
ـ التصويروالأخراج
   السيد جورج زكريا     
   السيد سعد دانيال

ـ الأضاءة والصوت
    السيد نورس عوديشو/ مندوب عن أتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريا/ ستوكهولم       
 
ـ الفنانين
  السيد هرمز كزو
  السيدة ثائرة شمعون
  السيد انويا اوراها عوديشو
  السيدة ليندا يوخنا
  السيدة فرنسية دنخا
  السيدة كلارا داود
  السيدة جيرمين البازي   

ـ تصميم الأزياء والديكور
  السيدة نهرين اوراها عوديشو/ أزياء تراثية/ ديكور
  السيدة ثائرة شمعون البازي / عرض لأزياء الأطفال
  السيد انويا اوراها عوديشو / تصميم وعمل العربة


52  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / مهرجان القيثارة للثقافة والفن بمناسبة أعياد أكيتو في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 22:43 28/04/2009
مهرجان القيثارة للثقافة والفن بمناسبة أعياد أكيتو
في مدينة لينشوبينك/ السويد
                                                                                               جيرمين البازي

تحت شعار الثقافة والفن أساس لبقاء وتطور الأمم والشعوب أقيم متزامناً مع أعياد أكيتو مهرجان القيثارة للثقافة والفن في مدينة ليشوبينك/ السويد.
فعاليات المهرجان
اليوم الثاني
شهدت أحدى المسارح في مدينة لينشوبينك عرض لمسرحيتين في اليوم الثاني من مهرجان القيثارة للثقافة والفن وذلك في اليوم السبت المصادف 20090404 وبحضور جمع غفير من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري.
المسرحية الأولى كانت بعنوان لن تضيع لغتنا في الغربة قدمها لنا مجموعة من أطفال شعبنا الكلداني السرياني الآشوري. والمسرحية الثانية بعنوان عظمة الماضي وغربة اليوم قدمتها لنا فرقة القيثارة للمسرح. تأليف مشترك الفنان عوديشو موشي والفنان شومير البازي , التصوير والأخراج سعد دانيال وجورج زكريا       الأضاءة والصوت نورس عمانوئيل الديكور والملابس نهرين أوراها عوديشو تصميم العربة أنويا أوراها عوديشو التصوير الفوتوغرافي شوان عوديشو وعريفي المهرجان السيد موشي داوود والآنسة نينوى كوركيس.


هذا وقد تحدث فناني القيثارة للمسرح كلٍ عن دوره قائلاً :ـ

ـ الفنان عوديشو موشي
المسرحية قصة حقيقية حدثت على أرض الواقع في بلدنا العراق في الفترة التي فيها زرع الأرهاب من قبل مجموعة من الحاقدين على بلدنا العراق. المسرحية تتحدث عن عائلة مسيحية متكونه من الأب والأم وأبنتان , حيث أختطفت أحداهن وأختصبت وقتلت بعد طلب الفدية من أهلها.
ويقول الفنان عوديشو لقد تأثرنا في الحدث كما تأثرنا لكل ماحدث ويحدث في العراق فأردنا أن ننقل هذا الحدث الى عمل مسرحي الغاية منه هو أن نجعله كوثيقة وكدلالة على الظلم الذي الحق ببلدنا ولكي نخلده أيضا للتأريخ لكي يكون لنا المرجع ولنستفاد من الأخطاء التي حصلت بحقنا وبحق كل فئة من أبناء شعبنا العراقي. هذا ويكمل الفنان عوديشو ليقول أعمال مسرحية أخرى في المستقبل. 

ـ الفنان شومير البازي
 شاركت في تأليف هذه المسرحية أما عن دوري فيها فكان دور الملك ننوي.والرسالة التي قدمها الملك ننوي لأبناء شعبه حول عاداتنا وتقاليدنا وكيفية المحافظة عليها. وأنهى الفنان شومير حديثه بتقديم الحب والتقدير لكل العاملين الذين شاركوا في أنجاح هذا العرض والشكر والتقدير لأعضاء القيثارة لأنجاز هذه المسرحية بنجاح وتألق ووعدنا الجمهور الكريم بتقديم أعمال مسرحية جديدة مستقبلاً.

ـ الفنان بشير السندي
دوري في المسرحية هو الوزير. وهنا أود القول لنا الفخر بتقديم أي عمل هادف ذو هدف نبيل الغاية منه توصيل رسالة محبة الغاية منها جمع شمل أبناء شعبنا بغض النظر عن عن التسميات والألقاب. وأود أن أستغل هذه الفرصة لتهنئة أبناء شعبنا بهذه المناسبة القومية ونقول لهم كل عام وأنتم بألف خير وتحيات خاصة الى أبناء شعبنا في الوطن وأود القول رغم بعدنا عن وطن الأم فأننا نشارككم آلامكم ونحس بمعاناتكم وكل مانطلبه من الرب أن يحل السلام والأستقرار الى بلدنا الحبيب العراق وشكرا
ً
ـ الفنانة سيتا ادور
هذه كانت مشاركتي الأولى ودوري كان الثانوي. في البدأ أحسست بالخجل ولكن بد ذلك تغير الوضع معي.

ـ الفنان أنويا اوراها عوديشو
في المسرحية كان لي دوران قصيران, الدور الأول هو ملك بابل والثاني كان أحد أعضاء عصابة الأرهاب والذي قام بأختطاف الفتاة.


53  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / ندوة للتعريف باهداف الاتحاد طلبة وشبيبة كلدو اشور سريان ونشاطاته وكذلك لاختيار اعضاء الهيئة التحضير في: 20:31 20/04/2009
بدعوة من نادي وجمعية بابيلون في مدينة يونشوبنك\ السويد, سوف يقيم اعضاء الهيئة التاسيسية لاتحاد طلبة وشبيبة كلدو اشور سريان ندوة للتعريف باهداف الاتحاد ونشاطاته وكذلك لاختيار اعضاء الهيئة التحضيرية للاتحاد في مدينة يونشوبنك
الدعوة عامة للجميع
المكان
مدينة يونشوبنك\ السويد
Asen vagen 47
الزمان
يوم الأحد المصادف 10 شهر الخامس
 الساعة الثالثة
للاستفسار ومزيد من المعلومات الاتصال بـــ
شومير داود           0762982106
روني موشي          0762768704
                                                    اللجنة الاعلامية
                                      لاتحاد طلبة وشبيبة كلدو اشور سريان

54  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / إلقاء محاضرة من قبل اتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان في مدينة يتوبوري | السويد. في: 10:29 27/03/2009


باتحادنا نصون مستقبل امتنا
تواصلا لنشاطات اتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان وتلبية لدعوة الاتحاد من قبل جمعية آشور بانيبال في مدينة يتوبوري | السويد. قام أعضاء من الهيئة التأسيسية| لينشوبنك,  وبحضور ممثلين من اللجنة التحضيرية في مدينة ستوكهولم | السويد,وعدد من أبناء شعبنا ومن مختلف المؤسسات الدينية والمدنية والسياسية, بإلقاء محاضرة أوضحوا خلالها أهداف ونشاطات الاتحاد . ومن ثم تم اختيار أعضاء للجنة التحضيرية في مدينة يتوبوري للإعداد للمؤتمر العام الذي سيعقد في الصيف المقبل
أعضاء اللجنة التحضيرية في مدينة يتوبوري
سركون شموئيل
أوبيرون تيدي
ماركريت أورها
لليان الصراف
عدنان الصراف
ليزا خيري
نيشا كوريال
الأعضاء الاحتياط
آشور سركون
برلنتين سركون
زيا داود
رامي أدور
 
                                                                          اللجنة الإعلامية
                                                           لاتحاد طلبة وشبيبة كلدو آشور سريان
 
55  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / الأطفال والأعمال اليدوية في: 23:12 22/03/2009
الأطفال والأعمال اليدوية




بقلم: ثائرة شمعون البازي

قد يعرفني البعض بأني فنانة تشكيلية ومصممة, وقد يعرف البعض الآخر أني أعمل كمعلمة في الحضانة أو الروضة وآخر يعرفني من خلال كتاباتي المتنوعة مابين القصة القصيرة والقصيدة والقليل بدأ يدرك أني أعمل أيضا أعلامية لمدينتي لينشوبينك/ السويد.
اليوم سأترك كل الأختصاصات لأتناول أختصاص أخر قد لا يعرفه عني إلا القليل, ألا وهو عملي كمديرة لحلقات دراسية أو دورات تعليمية للأعمال اليدوية والحرفية .
أن دراستي لمعلمة الحضانة/ الروضة أكسبتني خبرات رائعة من خلال المواد المتعدده التي درسناها وخصوصاً علم الأجتماع وعلم النفس ومشاكل الطفل الأجتماعية والنفسية والصحية , أما دراستي للفن التشكيلي والتصميم فقد أعطاني الحافز الأكبر في الدمج بين العمل الفني والعمل مع الأطفال, وذلك لأهمية وحيوية الموضوع وأمكانية الأستفاده منه فيما إذا أردنا تطبيقه في بلدنا العراق الزاخر بالأعمال الفنية والحرفية.
هذه الدراسات جعلتني أتقرب الى الطفل وأتفهم نفسيته وأتعرف على مدى قابليته , ومن خلال تواصلي في هذا العمل أكتسبت خبرة كبيرة عن وضع الطفل بشك عام , حيث منذ الوهله الأولى لتواجدي مع أي مجموعه من الأطفال أستطيع ومن خلال الدقائق الأولى أن أتفهم وأترجم قدرة كل طفل وشخصيته ومدى قابليته على لأبتكار والأبداع والتحمل. فنحن ندرك أن لكل طفل شخصيته الخاصه وذاته وكيف يستطيع أختلاق الطرق لأبراز وأظهار وجوده في ذلك المحيط الذي يتواجد فيه. لذلك يتوجب علينا أن نحترم تلك الشخصية التي أمامنا مهما كانت صغيرة في العمر , نحترم إيجابياته وسلبياته. وهنا يبدأ دوري في هذا العمل حيث أحاول  أن أجعله يتمتع بتلك اللحظات دون أزعاج ليخرج بعدها مرتاحا وسعيداً بما أنتجت يداه.

في السويد يلاحظ المرء الأهتمام الكبير والجاد من قبل جهات سويدية كثيرة ومتعدده لخلق أجواء وبيئة وفرص لتعليم الفن وفروعه والصناعات اليدوية والحرفية وذلك من خلال أفتتاح مدارس ومعاهد أو دورات خاصة لتعليم الفنون والصناعات اليدوية والحرفية لكل شرائح المجتمع والغاية من وراء ذلك هو أولا محاولة الحفاظ على الموروث الفني عبر الأجيال , بأعتباره ثروة أنسانية يجب الحفاظ عليها.
أن الأعمال اليدوية والحرفية هي التي تحرك عقل وروح الطفل وبأمكانها أظهار براعته من خلال عملية الخلق التي يقوم بها الطفل بنفسه والنتائج التي يتوصل اليها والتي تبهره في مرات كثيرة وتجعله يفتخر جداً بما صنعت يداه. إضافة الى آثارها الأيجابية في زرع حب المشاركة مع الأطفال الآخرين في جو هادئ وجميل مع مجموعة من المواد البسيطة كالورق والكارتون والألوان المتنوعة ليصنع شيئ هو من يقرر شكله ولونه.
الحلقات الدراسية التي عملت فيها مختلفة حيث يتم تحديدها على أساس عمر الطفل وبدروس تتراوح مابين 8ـ10 بمعدل ساعة ونصف لكل درس, أكون قد خططت فيها مجموعة من الأفكار الجميلة والبسيطة والتي تتفق مع قابلية الطفل دون أن تشعره بالتعب والملل. مبتدأ الحلقة بالتعارف بين جميع المشتركين لخلق جو من الألفة والحوار الجماعي لفتح الأبواب على بعضنا وأعطاء الطفل فرصة للتخلص من خجله وتردده وفي نفس الوقت ليحس بأهمية تواجده ضمن هذه المجموعة.
ومن ثم أبدا بشرح ماسيتعلمونه في درس هذا اليوم وأكون قد أحضرت نماذج كاملة لأريها لهم عندما أحاول شرح طريقة العمل. وهذه النماذج تكون بموديلات مختلفة لتحفيز عقلية الطفل وأطلاق العنان لخياله لصنع شئ شبيه للنموذج أو شئ جديد من وحي فكره.
بعد شرح خطوات العمل أترك لهم المجال أن يبدأوا العمل بعد أن أترك لهم مايحتاجوه من مواد, ويقتصر عملي على تواجدي قربهم وحولهم لأراقب عملهم وأعطي بعض النصائح أو أقدم المساعده لمن يحتاج لها.

56  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / lمهرجان قيثارة للثقافة والفن بمناسبة اعياد اكيتو في: 23:21 19/03/2009
57  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / اتحاد طلبة وشبيبة كلدو أشور سريان يحاضر في يتوبوري في: 22:21 02/03/2009
اتحاد طلبة وشبيبة كلدو أشور سريان يحاضر في يتوبوري


بعد أن لاقت أهداف الاتحاد ونشاطاته قبول وتأييد كبير من قبل شباب وطلبة أبناء شعبنا الكلداني السرياني الأشوري في معظم مدن تواجده في مملكة السويد. ونجاحه في إقامة لجنة تحضيرية في مدينة ستوكهولم/السويد.
سوف تقيم الهيئة التأسيسية للاتحاد بإلقاء محاضرة في جمعية أشور بانيبال /يتوبوري
وذلك يوم السبت المصادف 21/3/2009 في تمام الساعة الرابعة عصرا
للتعريف بأهداف الاتحاد ونشاطاته , من ثم اختيار أعضاء اللجنة التحضيرية للإعداد للمؤتمر العام في الصيف القادم.
عنوان الجمعية
Kribergsvägen 5
Ashor panipal föreniny
Göteborg

للمزيد من المعلومات الاتصال بـــ
شومير داود 0762982106
اتور داود 0736524727

اللجنة الإعلامية
لاتحاد طلبة وشبيبة كلدو أشور سريان

58  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / الأب افرام لحدو في ضيافة جمعية عشتار في: 12:57 27/02/2009
الأب افرام لحدو في ضيافة جمعية عشتار
استضافت جمعية عشتار في مدينة لينشوبنك/ السويد, الأب الراهب افرام لحدو راعي كنيسة مار توما للسريان الارذوكس/لينشوبنك/السويد ,حيث القى محاضرة قيمة  عن سر الزواج المقدس . تناول فيها شرح لهذا السر العظيم ومكانته في الكنيسة
وتطرق أيضا لشرح قانون فسخ الزواج المسيحي ومتى يحصل ومتى يمكن أن تحكم الكنيسة بهذا الفسخ , وكذلك عن الطلاق في الكنيسة وأسبابه,وكذلك أشار لأسباب فشل بعض الزيجات المسيحية وكيفية تلافي الوقوع في مثل هذه الإخفاقات وتلافيها  وأشار إلى المسؤولية التي تقع على عاتق الأسرة في توعية أبنائها لما يعنيه الزواج المسيحي
وفي جو حبي أجاب على أسئلة واستفسارات الحضور  مما زاد من هذه المحاضرة  تشويقا ومتعة.


59  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / دعوة للمشاركة في مهرجان القيثارة للثقافة و الفن في مدينة لينشوبينك السويدية في: 10:11 25/02/2009

فرقة القيثارة للمسرح

دعوة لجميع مؤسساتنا الدينية والسياسية ومؤسسات المجتمع المدني
لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري
في مدينة لينشوبينك/ السويد
بقلم: ثائرة شمعون البازي
أجتمعت الهيئة الأدارية لفرقة القيثارة للمسرح واللجنة الثقافية في مدينة لينشوبينك في قاعة جمعية عشتار في يوم الأحد المصادف 20090222  وذلك للتهيئة لأقامة مهرجان القيثارة للثقافة والفن والذي يتزامن مع أحتفال رأس السنة البابلية الآشورية أكيتو. وتحت شعار الثقافه والفن أساس لبناء وتطور الأمم والشعوب تقيم فرقة القيثارة للمسرح مهرجانا يستمر لثلاثة أيام متتالية من(3ـ 5) نيسان/2009 وسيتضمن المهرجان فعاليات ثقافية وفنية متنوعه وبالتنسيق مع جميع مؤسسات شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في مدينة لينشوبينك.
لذلك تدعوا الهيئة الأدارية لفرقة القيثارة للمسرح جميع المؤسسات الدينية والسياسية ومؤسسات المجتمع المدني للمشاركة في هذا المهرجان من خلال تقديم كلمة أو شعر أو قصيدة , وكذلك دعوة جميع الفنانين التشكيليين وأصحاب الحرف والأعمال اليدوية للمشاركة في المعرض الفني الذي سيقام في أول أيام المهرجان.
يرجى من جميع الراغبين بالمشاركة من مؤسسات أو أفراد الأتصال بالذوات المدرجة اسماءهم أدناه:ـ 

من أعضاء الهيئة الأدارية لفرقة القيثارة للمسرح :ـ
السيد  سامي سامو        0762209916
الآنسة آتور داود          0736524727


من أعضاء اللجنه الثقافية:ـ
السيد موشي داوود        0762384236
السيدة جيرمين البازي      0700790802 


ملاحظة: آخر موعد لأستلام مشاركاتكم هو 20090325 هذا وسيعلن عن فقرات فعاليات المهرجان لاحقاً.


60  الاخبار و الاحداث / أخبار شعبنا / لقاء في ستوكهولم من اجل تاسيس "اتحاد طلبة وشبيبة كلدو اشور سريان " في: 14:41 15/02/2009
تحت شعار باتحاد شبابنا نصون مستقبل امتنا


وتلبية لدعوة جمعية اشور في مدينة ستوكهولم \السويد .قامت الهيئة التاسيسية لاتحاد طلبة وشبيبة كلدو اشور سريان في مدينة لينشوبنك \السويد ,بعقد لقاء في جمعية اشور لطرح فكرتها من تاسيس الاتحاد والتعريف باهدافه.وحضر اللقاء ممثلون عن مؤسسات شعبنا الدينية والمدنية والسياسية ,ولفيف من شبابنا الكلداني السرياني الاشوري .ونالت فكرة انشاء الاتحاد واهدافه استحسان كبير من الحضور. ومن اهدف الاتحاد تاسيس اتحادات مماثلة في جميع مدن السويد .وتم خلال اللقاء تاسيس هيئة تحضيرية مكونة من تسعة افراد, وذلك للتحضير للمؤتمور العام الذي سوف يقيمه الاتحاد في الصيف المقبل,لبحث سبل تطوير الاتحاد والنهوض به بما يخدم شبابنا وابناء امتنا جميعا.
علما ان الهيئة التحضيرية للاتحاد في مدينة ستوكهولم تتكون من الذوات :
1_ أترا بيرس صليوا
2_ياقو يوخنا
3_بسام كوركيس
4_ماريا يوسف
5_مارتن طليا
6_رامسن أوشانا
7_ريتا سورو
8_رامز جرجيس
9_نورير عوديشو

للاستفسار والمعلومات الاتصال بــــ ـــ

لينشوبنك \السويد
شومير البازي 0762982106
آتور داود 0736524727

ستوكهولم \السويد
مارتن طليا 0708465392
نورير عوديشو 0737209925


 
 
اللجنة الاعلامية
لاتحاد طلبة وشبيبة كلدو اشور سريان


61  الاخبار و الاحداث / أخبار شعبنا / لقاء أتحاد طلبة وشبيبة ( كلدو آشور سريان) في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 22:42 04/02/2009
لقاء أتحاد طلبة وشبيبة ( كلدو آشور سريان)
في مدينة لينشوبينك/ السويد

(الشباب مستقبل الأمة وقلبها النابض)

تحت شعار الشباب مستقبل الأمة وقلبها النابض أجرى أتحاد طلبة وشبيبة (كلدو آشور سريان) الذي تأسس في مدينة لينشوبينك بتاريخ 20090111  لقاء حواري مع ممثلين من مؤسساتنا المدنية والدينية والسياسية ولفيف من الأكاديميين في مدينة لينشوبينك لبحث سبل تطوير إمكانيات شباب شعبنا وصقل مواهبهم ليكونوا حاضرين للعمل ومساندة شعبنا في كل المجالات المتاحة. وجمعهم في إتحاد موحد ليكون نواة لجمع شمل أبناء شعبنا مستقبلاً. علماً إن الأتحاد غير مرتبط بأي جهة سياسية أو دينية أو مدنية, وسوف يتم أفتتاح أتحاد مماثل في العاصمة ستوكهولم/ السويد وذلك في يوم السبت المصادف 20090207 في الساعة 17.00 ومن أهداف الأتحاد :ـ
1 ـ أفتتاح أتحادات مماثله في جميع مدن تواجد أبناء شعبنا.
 2 ـ  بناء جسور التعاون بين شبابنا وطلابنا في المهجر وفي الوطن.
 3 ـ القيام ببرامج ثقافية وترفيهية.
 4 ـ  تقديم المساعدات الممكنه الى مؤسسات شعبنا دون تمييز.
 5 ـ إقامة دورات تعليمية والتشجيع على تعلم لغتنا الأم.
 6 ـ حث طلابنا على الأجتهاد والحصول على أعلى الدرجات.
7 ـ  زرع روح التعاون وقبول الآخر بين شباب شعبنا.
 8 ـ إنشاء صفحة على الأنترنيت.

 وتتكون الهيئة الأدارية لأتحاد طلبة وشبيبة (كلدو آشور سريان) في مدينة لينشوبينك من الأعضاء الذوات أسمائهم أدناه:ـ
ـ شومير البازي
ـ روني موشي

ـ آتور داود
ـ الن سامي
ـ اشور داود
ـ ننوي كوركيس
ـ ميلاد هرمز
ـ ليونس كوريال
ـ كارلو كوركيس

للمزيد من المعلومات يرجى الأتصال بالذوات مدرجه أسماءهم أدناه:ـ
شومير البازي   0762982106 
آتور  داود       0736524727

62  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / محاضرة عن التصميم والفن التشكيلي في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 22:38 04/02/2009
محاضرة عن التصميم والفن التشكيلي

 في مدينة لينشوبينك/ السويد

 


ضمن البرنامج الثقافي لجمعية عشتار في مدينة ليشوبينك تستضيف جمعية عشتار الفنانة التشكيلية والمصممة السيدة ثائرة شمعون البازي لألقاء محاضرة شيقة عنوانها التصميم والفن التشكيلي والتي سيدور محورها حول السيرة الفنية الذاتية ودراسة التصميم والفن مع عرض بعض الصور التي تتحدث عن الأعمال الفنية التي نفذتها الفنانة.

المحاضرة ستقام في الساعة السابعة مساءا من يوم الثلاثاء المصادف 17/2/2009  في قاعة جمعية عشتار.
أهلا وسهلاً بضيوفنا الكرام
63  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / نحن مؤسسوا وأصحاب أول مدرسة في العالم في: 15:31 04/02/2009
نحن مؤسسوا وأصحاب أول مدرسة في العالم

بقلم: ثائرة شمعون البازي

مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة
إن كان الطريق طويلاً أم قصيراً فإن لم نبدأ بالسير عليه لا يمكن أن نصل الى غايته أو نهايته. كذلك فأن المشاريع كبيرة كانت أم صغيرة فأنها تبدأ كأحلام أو أمنيات وبالعزيمة والمثابرة يمكن أن تتحول هذه الأحلام والأمنيات الى حقائق.
بتاريخ 20/1/2009 وفي جمعية عشتار في مدينة لينشوبينك/ السويد كان هناك لقاء بين مجموعه من الأكاديميين والتربويين ولفيف من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري, ليتدارسوا أمكانية تأسيس مدرسة خاصة يكون من منهاج تعليمها الأساسي تدريس التعليم المسيحي وكذلك تدريس لغتنا الأم بالأضافة الى المنهاج العام للمدارس السويدية.
فإلى كل من يهمه مثل هذا المشروع, من مؤسساتنا الدينية والمدنية والسياسية ومن الأفراد, ويحب أن يشارك برأي أو مقترح أو حتى تقديم المساعده, الحضور الى قاعة بيث نهرين في مدينة لينشوبينك/ السويد وذلك في تمام الساعه السادسة من مساء يوم الجمعة 20/2/2009.
والدعوه عامة للجميع.

64  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / جتماع لفرقة القيثارة المسرحية في مدينة لينشوبينك / السويد في: 22:32 02/02/2009
جتماع لفرقة القيثارة المسرحية
في مدينة لينشوبينك / السويد

بقلم: ثائرة شمعون البازي
أجتمعت الهيئة الأدارية لفرقة القيثارة المسرحية في قاعة جمعية عشتار في يوم السبت المصادف 20090124 وذلك لمناقشة أقامة مهرجان القيثارة للثقافة والفن والذي سيكون متزامناً مع أحتفال رأس السنة البابلية الآشورية أكيتو وستكون فعاليات المهرجان مستمره لثلاثة أيام متتالية من 3ـ4ـ5/04/2009 وسيتضمن المهرجان فعاليات ثقافية وفنية متنوعه وبالتنسيق مع جميع مؤسسات شعبنا في المدينة.



65  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن الحفلات العامة / حفلة بمناسبة عيد الحب في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 10:12 01/02/2009
حفلة بمناسبة عيد الحب   
في مدينة لينشوبينك/ السويد
بقلم: ثائرة شمعون البازي

 
 ستقيم جمعية عشتار في مدينة لينشوبينك/ السويد حفلاً ساهراً بمناسبة عيد الحب وذلك في يوم الجمعة المصادف 20090213 في قاعة الجمعية , وسيحي الحفل الفنان جوني السناطي علماً أن سعر البطاقة 100 كرون للبالغين و50 كرون لأقل من 15 سنه.
عدد البطاقات محدود ( 150 بطاقه فقط) وإن آخر يوم للحجز هو 20090211.
أهل وسهلاً بكم
للحجز والأستفسار الأتصال بالأشخاص المدرجة أسماءهم أدناه:ـ
 سامي   0739705283
 روبرت  0707880328
بنيامين   0704878740
جوني    0737798604
ملاحظة:ـ الرجاء عدم إدخال المأكولات والمشروبات لتوفرها بأسعار مناسبة , علماً بأن هناك علبة بيرة لكل بطاقة.


66  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / محاضرة الأستاذ هرمز كزو في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 19:18 29/01/2009
محاضرة الأستاذ هرمز كزو
في مدينة لينشوبينك/ السويد

                                                                                                  بقلم: ثائرة شمعون البازي


ضمن البرنامج الثقافي لجمعية عشتار في مدينة لينشوبينك قام الأستاذ هرمز كزو (رئيس رابطة الأكاديميين والتربويين في مدينة لينشوبينك/ السويد) بألقاء محاضرة حول الصدفة واليقين وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 20090127 وبحضور عدد من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وكان محور المحاضرة حول وجود الكون وهل وجد بالصدفة أم خلق خلقاً!!  هل هناك حدود للسبب والنتيجة ومادور الصدفه في عالم الجسيمات الدقيقة!
هذا وقد قدم المحاضر كل التوضيحات والتفسيرات الوافية للأسئلة التي طرحت من قبل الحاضرين.
وفي النهاية قدمت السيدة ثائرة شمعون كلمة إهداءاً للأستاذ هرمز كزو بعنوان تأملات .


67  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / إجتماع للهئية الأدارية لجمعية عشتار في مدينة لينشوبيك/ السويد في: 21:44 28/01/2009
إجتماع للهئية الأدارية لجمعية عشتار
في مدينة لينشوبيك/ السويد
بقلم: ثائرة شمعون البازي
إجتمعت الهيئة الأدارية لجمعية عشتار في مدينة لينشوبينك في يوم السبت المصادف 20090124 في قاعة الجمعية وبحضور عدد من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الأشوري لمناقشة سير عمل الجمعية وللوقوف على الأمور الأيجابية والسلبية التي لازمت عمل الجمعية ومحاولة إيجاد الحلول المناسبة للأمور السلبية منها.
وقد تمخض عن هذا الأجتماع تحديد موعد لأجتماع الهيئة العامة وذلك في الساعة السابعة من يوم الجمعة المصادف 20090206 في مقر الجمعية لغرض أنتخاب الهيئة الأدارية الجديدة.

والدعوه عامة للجميع



68  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / محاضرة بعنوان نظرة تأريخية عن الطبقات الأجتماعية قديماً وحديثاً في مدينة لينشوبيك/ السويد في: 20:34 28/01/2009
محاضرة بعنوان نظرة تأريخية عن الطبقات الأجتماعية قديماً وحديثاً
 
في مدينة لينشوبيك/ السويد


 
بقلم: ثائرة شمعون البازي



ضمن البرنامج الثقافي لجمعية عشتار في مدينة ليشوبينك تستضيف جمعية عشتار الأستاذ ياقو شنكو
لألقاء محاضرة شيقة عنوانها نظرة تأريخيه عن الطبقات الأجتماعية قديماً وحديثاً المحاضرة ستقام في
 الساعة السابعة مساءا من يوم الثلاثاء المصادف 3/2/2009  في قاعة جمعية عشتار.

أهلا وسهلاً بضيوفنا الكرام
69  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / نادي آشور في العاصمة ستوكهولم يستضيف نخبة من الشباب لتداول مقترح تأسيس أتحاد الطلبة والشبيبة (السريا في: 22:58 27/01/2009
نادي آشور في العاصمة ستوكهولم

يستضيف نخبة من الشباب لتداول مقترح تأسيس أتحاد الطلبة والشبيبة (السريان الكلدو
آشور) لذا نهيب بأبناء أمتنا من الشباب والشابات والطلبه الحضور الى النادي للمناقشة
 والوصول الى آراء تخدم الشبيبة في المهجر وذلك في يوم السبت المصادف
(Stokhags vagen 1A Ostern)
20090207  الساعة 17.00 

للمزيد من الملومات الأتصال بالذوات المدرجة أسماءهم أدناه:ـ
السيد شومير البازي   0762982106
الأنسة آتور داود       0736524727
70  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / محاضرة شيقة بعنوان الصدفة واليقين في مدينة لينشوبيك/ السويد في: 10:21 26/01/2009
محاضرة شيقة بعنوان الصدفة واليقين
 في مدينة لينشوبيك/ السويد
بقلم: ثائرة شمعون البازي

ضمن البرنامج الثقافي لجمعية عشتار في مدينة ليشوبينك تستضيف جمعية عشتار الأستاذ هرمز كزو { رئيس رابطة الأكاديميين والتربويين في لينشوبينك/السويد) لألقاء محاضرة شيقة عنوانها الصدفة واليقين والتي سيدور محورها حول  وجود الكون وهل وجد بالصدفة, أم خلق خلقاً!   هل هناك حدود للسبب والنتيجة وما دور الصدفه في عالم الجسيمات الدقيقة!

المحاضرة ستقام في الساعة السابعة مساءا من يوم الثلاثاء المصادف 27/1/2009  في قاعة جمعية عشتار.
أهلا وسهلاً بضيوفنا الكرام
71  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / دعوة عامة لأبناء شعبنا لحضور أجتماع مهم في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 17:35 09/01/2009
دعوة عامة لأبناء شعبنا لحضور أجتماع مهم
في مدينة لينشوبينك/ السويد
                                                                                                      بقلم: ثائرة شمعون البازي


العلم والمعرفة اساس لوجود وبقاء كل امة
نحن مؤسسي واصحاب اول مدرسة في العالم

الى المؤسسات الدينية والسياسية والمجتمع المدني  وكل من يهمه بقاء امتنا ويؤمن بوحدتها.     
للآباء الافاضل رعاة  كنائسنا في لينشوبينك، مسؤولي وإداريي أحزابنا ومؤسساتنا وجمعياتنا الثقافية والاجتماعية الجزيلي الاحترام .
تحية وأما بعد يسرنا أن ندعوكم لأجتماع عام والذي سيعقد يوم  الثلاثاء  المصادف 20090120 الساعة السابعة مساءا في قاعة جمعية عشتار لتدارس فكرة أقامة مدرسة خاصة لشعبنا المتواجد في هذه المدينة الغاية من ذلك في الدرجة الاولى هي ، إعطاء الطالب تعليما ً جيدا ً يمكنه أن يستمر للحصول على الدراسات العليا، ويكون مواطنا ً صالحا ً ، ذو نظرة إنسانيه يؤمن بالحرية والديمقراطيه والعدل والمساواة وحقوق الانسان .
 والغاية الثانية هي الحفاظ على لغة الام  والتراث ، وتعريف الطالب على هويته القومية ليعتز بها ويكون عضوا ً فعالا ً ناجحا ً في المجتمع السويدي .
 إذا وفقنا بتحقيق هذا المشروع ، وذلك بعون الله وعونكم جميعا ً، نود ان نعلمكم . طبعا ً المدرسة ستكون كبقية المدارس السويديه ، بحيث ستتبع نفس نظام المدارس ومنهج التدريس المقرر علميا وحكوميا ً دون أي خلاف أو تغيير والمدرسين سيكونون سويديين، وستكون المدرسه مفتوحه لجميع الذين يرغبون في الانتماء اليها، من سويديين وأجانب  دون اي تفرقة أو تمييز. بغض النظر عن العرق واللغه والدين والخلفيه الاجتماعيه، او البلد القادم منه الطالب .
في هذه المدرسه، تدرس لغة الام وما يتبعه من علوم كالأدب وغير ذلك ، سيكون فعالا ً أكثر  وقد يمكن ان يكون هناك دروس دينية أيضا ً كمادة التعليم المسيحي . نود أن نتدارس هذه الفكرة في إجتماعنا هذا سوية وبشكل عام.
أخيرا ً لا ننسى ان كل ما ننوي عمله يجب أن يكون ملائما ً لنظام المدارس المتبع بشكل خاص ، والمجتمع السويدي بشكل عام ، لنتمكن من الحصول على رخصه الموافقه والقبول من الجهات الرسميه المختصه .
(اهلا ً بكم جميعا ً)
عن لجنة مدرسي لغة الام
في لينشوبينك
72  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / حفلة للأطفال بمناسبة لأعياد الميلاد المجيدة العيد في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 17:48 31/12/2008
حفلة للأطفال بمناسبة لأعياد الميلاد المجيدة العيد
في مدينة لينشوبينك/ السويد

                                                                                        بقلم: ثائرة شمعون البازي
من ضمن البرنامج الثقافي لجمعية عشتار في مدينة لينشوبينك وبالتعاون مع فرقة قيثارة المسرحية أقيمت حفلة للأطفال بمناسبة أعياد الميلاد  ورأس السنة المجيدة وذلك لليوم الذي صادف 20/12/2008 في قاعة جمعية عشتار وتضمن البرنامج مجموعة فعاليات مختلفة قدمها مجموعة من أطفال شعبنا الكلداني السرياني الأشوري. حيث بدأ الحفل بكلمة ترحيب بالحاضرين من قبل أحد الأطفال ومن ثم تغنى مجموعة من أطفالنا بأنشودة ترحيب بالحاضرين.

     


ثم قدمت كلمة بعنوان متى سيأتي مولودك
 


ليتغنى بعدها مجموعة أخرى من أطفالنا الأحباء بأنشودتين عنوانهما بت نهرين وأنشودة لغة الأم   
                       

وبعدها بدأت فقرة اللعب حيث قسم الأطفال الى فريقين لتبدأ المسابقات بينهما وكانت الألعاب متنوعة بدأاً من ترتيب الحروف الأبجدية للغتنا الأم , مسابقة أسئلة متنوعة ومن ثم لعبة الرسم واخيرا لعبة النفاخات وفي نهاية المسابقات وزعت الهدايا للفريق الفائز.
                     

 

ومن ثم قدم الأطفال مسرحية عنوانها ولادة السيد المسيح

 


                 
وبعد المسرحية حضر بابانوئيل ليوزع الهدايا على الأطفال
وفي نهاية الحفل قدم الحاضرون الشكر الجزيل للقائمين على هذا الحفل الجميل ولكل من ساهم في تنظيمه وأنجاحه.

73  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / مهرجان اليوم الثقافي العراقي السنوي لجمعية المرأة العراقية في ستوكهولم/ السويد في: 23:24 30/12/2008
مهرجان اليوم الثقافي العراقي السنوي
لجمعية المرأة العراقية في ستوكهولم/ السويد


                                                                                              بقلم: ثائرة شمعون البازي

 قامت جمعية المرأة العراقية في العاصمة ستوكهولم بأحياء مهرجان للثقافة العراقية لدعم السلام والطفولة في العراق حضره عدد من أبناء جاليتنا العراقية قدموا من مدن مختلفة في السويد. وكان قد تقرر أن يكون ريع المهرجان تبرعاً لأطفال العراق.
أفتتح المهرجان بكلمة ترحيب قدمتها ألأنسة ثبات حداد إحدى أعضاء الجمعية متمنيةً للحضور قضاء أجمل الأوقات مع منهاج المهرجان.



(أهلا وسهلا بكم في اليوم الثقافي العراقي السنوي لجمعية المرأة العراقية في ستوكهولم والذي أقترن هذه السنة بمهرجان دعم السلام تيمنا بالسلام الحقيقي في ربوع بلادنا الحبيبة العراق.....والذي لوحظ تحسنا نسبيا قياسا بالسنوات السابقه والذي كان أكثر عنفا ودمويه..... وهذا التحسن جاء لرغبة العراقيين الحقيقية في احلال السلام)
بهذه الكلمات الطيبة افتتحت سكرتيرة جمعية المراه العراقية بسعاد عيدان كلمتها, لتبدأ بعد ذلك بأستعراض النشاطات التي قدمتها هذه الجمعية خلال علم 2008 حيث لاحظنا مدى النجاح والتنوع والرغبة في نشر المحبة والسلام بين أبناء جاليتنا العراقية وأيضا سعيهم الجاد في توطيد العلاقة بين الشرائح العراقية المتواجدة في السويد ومع المنظمات والمؤسسات السويدية المتواجدة هنا بما يخدم مصلحة كل عراقي داخل وخارج السويد.

أما عن تنظيم المهرجان فكان بتنسيق جميل مابين المؤسسات العراقية المتواجدة في العاصمة السويد ستوكهولم كجمعية الفنانين التشكليين العراقيين ورابطة الكتاب والأدباء في السويد وجمعية الموسيقيين مما أضفى على المهرجان أجواء عراقية رائعة حيث أستقبلتنا مجموعة من النسوة بملابس تراثية جذابة بتقديم التمر واللبن وعلى طريقة الضيافة العربية.

عندما تأخذ مكانك بين الجموع تكتشف امور اخرى جميلة تذكرك بالعراق ففي تلك الزاوية رتبت جلسة في قهوة والتي سميت بقهوة عزاوي, جلس أحدهم مرتدياً الزي العربي يتسامر مع أصحابه بالحديث او لعب الطاولي والى جانبه وضع السماور ومتطلبات تقديم الشاي حيث قامت احدى الأخوات وبزيها العربي الجميل بتقديم الشاي للحاضرين. وفي زاوية اخرى تجد مجموة اعمال فنية من لوحات فنية واعمال يدوية لمجموعة فنانين تشكليين عراقيين وفي الزاوية المقابلة تجد مجموعة كتب عرضت بشكل جميل جاءت بها رابطة الكتاب والأدباء.
 


 
 


 
وتخلل المهرجان وبأطلالة مجموعة من عضوات الجمعية عرض مجموعة من الأزياء الشعبية العراقية الجميلة.
 
 
 بعدها بدأ العزف الجميل يصدح من قبل العازفين الرائعين والمعروفين على الساحة الفنية وهما الفنانان عازف الأورك تحسين البصري والفنان العازف على الرق محمد لفته وبمصاحبة فنانتنا الجميلة والرقيقة لبنى العاني حيث تغنت وبصوتها الجميل لمجموعة من الأغاني العراقية التراثية الرائعة.
 
وكان لفرقة الأغنية العراقية التي قدمت من لينشوبينك المتكونه من الفنانة جيرمين البازي والعازف علاء سعيد مشاركة في هذا المهرجان بمجموعة من الأغاني العراقية التراثية.

ثم جاء دور مطربنا فهد القاسم ليقدم لنا مجموعة من أغاني عراقية جميلة استطاع من خلالها ان يطرب الحاضرين وليشاركوه الغناء.
 

 ومن بعدها قدم لنا الشاعر العراقي نائل الشمري وبمشاركة المطرب نجم الغريب محاورة شعرية غنائية جميله جعلونا نعيش في لحظات من خيال الحب والعتب والزعل والمناجاة.
 
 

وبعد ذلك انفرد مطربنا الشاب نجم الغريب ليطربنا بمجموعة رائعة من الأغاني العراقية المتنوعة مابين التراث القديم والحديث.
 

 
وفي نهاية المهرجان قدم الشكر الجزيل للحاضرين ولكل من ساهم في إنجاح هذا المهرجان كما وزعت شهادات تقدير لعضوات الجمعية النسائية وللجمعيات العراقية التي شاركت ولفنانينا الأعزاء.



 
 

 
 

 

 
 
 

 
74  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / دعوة عامة لأبناء شعبنا لحضورأجتماع مهم في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 12:37 10/12/2008
دعوة عامة لأبناء شعبنا لحضورأجتماع مهم
في مدينة لينشوبينك/ السويد
العلم والمعرفة اساس لوجود وبقاء كل امة


نحن مؤسسي واصحاب اول مدرسة في العالم

الى المؤسسات الدينية والسياسية والمجتمع المدني  وكل من يهمه بقاء امتنا ويؤمن بوحدتها.     
للآباء الافاضل رعاة  كنائسنا في لينشوبينك، مسؤولي وإداريي أحزابنا ومؤسساتنا وجمعياتنا الثقافية والاجتماعية الجزيلي الاحترام .
تحية وأما بعد يسرنا أن ندعوكم لأجتماع عام والذي سيعقد يوم الخميس المصادف 20081218 الساعة السادسة مساءا في قاعة جمعية عشتار لتدارس فكرة أقامة مدرسة خاصة لشعبنا المتواجد في هذه المدينة الغاية من ذلك في الدرجة الاولى هي ، إعطاء الطالب تعليما ً جيدا ً يمكنه أن يستمر للحصول على الدراسات العليا، ويكون مواطنا ً صالحا ً ، ذو نظرة إنسانيه يؤمن بالحرية والديمقراطيه والعدل والمساواة وحقوق الانسان .
 والغاية الثانية هي الحفاظ على لغة الام  والتراث ، وتعريف الطالب على هويته القومية ليعتز بها ويكون عضوا ً فعالا ً ناجحا ً في المجتمع السويدي .
 إذا وفقنا بتحقيق هذا المشروع ، وذلك بعون الله وعونكم جميعا ً، نود ان نعلمكم . طبعا ً المدرسة ستكون كبقية المدارس السويديه ، بحيث ستتبع نفس نظام المدارس ومنهج التدريس المقرر علميا وحكوميا ً دون أي خلاف أو تغيير والمدرسين سيكونون سويديين، وستكون المدرسه مفتوحه لجميع الذين يرغبون في الانتماء اليها، من سويديين وأجانب  دون اي تفرقة أو تمييز. بغض النظر عن العرق واللغه والدين والخلفيه الاجتماعيه، او البلد القادم منه الطالب .
في هذه المدرسه، تدرس لغة الام وما يتبعه من علوم كالأدب وغير ذلك ، سيكون فعالا ً أكثر  وقد يمكن ان يكون هناك دروس دينية أيضا ً كمادة التعليم المسيحي . نود أن نتدارس هذه الفكرة في إجتماعنا هذا سوية وبشكل عام.
أخيرا ً لا ننسى ان كل ما ننوي عمله يجب أن يكون ملائما ً لنظام المدارس المتبع بشكل خاص ، والمجتمع السويدي بشكل عام ، لنتمكن من الحصول على رخصه الموافقه والقبول من الجهات الرسميه المختصه .
(اهلا ً بكم جميعا ً)
عن لجنة مدرسي لغة الام
في لينشوبينك
75  الارشيف2 / ارشيف الحفلات / حفلة للأطفال بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة في لينشوبينك/ السويد في: 20:35 30/11/2008



حفلة للأطفال بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة
في لينشوبينك/ السويد
بقلم: ثائرة شمعون البازي

ضمن البرنامج الثقافي لجمعية عشتار في مدينة ليشوبينك وبالتعاون مع فرقة قيثارة المسرحية ستقام حفلة للأطفال بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة المجيدة وذلك في الساعة الرابعة مساءاً من يوم السبت المصادف20/12/2008 في قاعة جمعية عشتار ويتضمن برنامج الحفل عرض مسرحية سيقدمها مجموعة من أطفال شعبنا الكلداني السرياني الآشوري مع فعاليات غنائية مقدمة من قبل الأطفال ويتضمن البرنامج أيضا العاب ومفاجات أخرى.الدعوة عامة لجميع الأطفال وأهاليهم والدخول مجانا
لمزيد من المعلومات الأتصال بذوات المدرجه أسماءهم أدناه:ـ
السيد موشي داوود   0762384236
السيد شومير البازي  0762982106
 السيد سامي سومو   0762209916

76  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / محاضرة شيقة بعنوان الصدفة واليقين في مدينة لينشوبيك/ السويد في: 21:54 24/11/2008
محاضرة شيقة بعنوان الصدفة واليقين
 في مدينة لينشوبيك/ السويد
                                                                                                    بقلم: ثائرة شمعون البازي

ضمن البرنامج الثقافي لجمعية عشتار في مدينة ليشوبينك ستقدم محاضرة شيقة عنوانها الصدفة واليقين والتي سيدور محورها حول  هل الكون وجد بالصدفة, أم خلق خلقاً!   هل هناك حدود للسبب والنتيجة وما دور الصدفه في عالم الجسيمات الدقيقة!

محاضرة سيلقيها الأستاذ هرمز كزو رئيس رابطة الأكاديميين والتربويين في مدينة لينشوبينك وذلك ليوم الثلاثاء المصادف 25/11/2008 الساعة السابعة مساءا وفي قاعة جمعية عشتار.
أهلا وسهلاً بضيوفنا الكرام
77  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / لقاء وحوار مع فرقة القيثارة المسرحية في: 21:43 20/11/2008
لقاء وحوار مع فرقة القيثارة المسرحية
في مدينة لينشوبينك/ السويد


بقلم: ثائرة شمعون البازي

استقبلت قاعة جمعية عشتار في مدينة لينشوبينك عدد من أعضاء فرقة القيثارة المسرحية وذلك في الساعة السابعة من يوم الثلاثاء المصادف  18/11/2008 لمناقشة بعض الأمور المهمة التي تخص الفرقة وعرضها لمسرحيتها الأخيرة شينو ومارتا.

في البدء عرف أعضاء الفرقة أنفسهم والأدوار التي قاموا بها وأستهلوا الحديث بالأجابة عن بعض الأسئلة التي طرحت عليهم من قبل الجمهور وأيضا تحدثوا عن بعض السلبيات التي من الممكن إيجاد الحلول لها في المستقبل, كما تحدثوا عن  خططهم المستقبلية لتقديم عروض أخرى  وأيضا عن نيتهم في تقديم مسرحية للأطفال.  وبعد ذلك بدأ الحاضرون بأبداء آرائهم حول محتوى المسرحية وحول طريقة عرضها, كما قدمت أيضا مجموعة من الأقتراحات القيمة لأعضاء الفرقة المسرحية لمحاولة الأستفاده منها لتطوير عملها مستقبلاً.

وفي نهاية الحوار قدم أعضاء الفرقة الحاضرين بأسمهم وبالنيابة عن الأعضاء الغائبين الشكر الجزيل لكل من ساند وشجع الفرقة في عملها وأيضا قدموا الشكر الجزيل للجمهور الرائع الذي لم يبخل بعطاءه وحضوره لمشاهدة العرض المسرحي.
 
بدورنا قدمنا شكرنا الجزيل  لأعضاء الفرقة وذلك لمساهمتها في زرع الأبتسامة والفرحة في نفوس أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري متمنين لهم الأستمرار بالعطاء لما هو أفضل في المستقبل القادم.


78  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / حوار مع فرقة القيثارة المسرحية في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 23:03 10/11/2008
حوار مع فرقة القيثارة المسرحية
في مدينة لينشوبينك/ السويد


                                                                                                   بقلم: ثائرة شمعون البازي

تقرر أن يقام في الساعة السابعة  من يوم الثلاثاء المصادف 18/11/2008  في قاعة جمعية عشتار حوار مفتوح مع فرقة القيثارة المسرحية لمناقشة بعض الأمور المهمة التي تخص الفرقة كما سيتسنى للحضور إبداء آرائهم بما يخدم هذه الفرقة المسرحية الفتية والدعوة عامة للجميع 

79  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / أجتماع لرابطة الأكاديميين والتربويين في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 22:09 10/11/2008
أجتماع لرابطة الأكاديميين والتربويين
 في مدينة لينشوبينك/ السويد

                                                                                                  بقلم: ثائرة شمعون البازي

أجتمع أعضاء الهيئة الأدارية لرابطة الأكاديميين والتربويين في يوم الأحد المصادف 8/11/ 2008 وذلك لمناقشة الأمور التالية:ـ
أولاً ـ  تقييم أعمال الرابطة وعلى مدار هذه السنة لمناقشة الأيجابيات والسلبيات, حيث كان لهذه الرابطة بعض النشاطات التي كان لها دوراً بارزا على صعيد التواجد ومشاركة بقية المؤسسات الأخرى لأبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وذلك في الفعاليات والنشاطات التي قدمت في المدينة, بالأضافة الى المشاركة الفعالة في المحاضرات المتنوعة التي كانت تقدمها اللجنة الثقافية.

ثانياً ـ كما تم أيضا مناقشة كيفية تنشيط هذه الرابطة وقد تم تقديم عدة مقترحات للنظر في تطبيقها مستقبلاً.
وفي نهاية الجلسة تقررالتهيئه لعقد أجتماع الهيئة العامة يوم 18/1/ 2009 الساعة الخامسة في قاعة جمعية عشتار الموقرة وذلك لمناقشة بعض الأمور المهمة لتطوير عمل الرابطة بما يخدم أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري


80  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / عرض مسرحية في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 22:18 02/11/2008
عرض مسرحية في مدينة لينشوبينك/ السويد
                                                                                                     
                                                                                       بقلم: ثائرة شمعون البازي

هذه هي أمتي التي لا تعرف إلا الشموخ, ولا تعرف سوى الإبداع, ولا تبحث سوى عن السلام. هذا هو شعبي وعظمته كينبوع لا ينضب, كصرح لا يهدم, هذا هو شعبي الذي لا يعرف الرضوخ ولا الإستسلام, لا تثنيه العراقيل ولا القيود وإن وجدت يحطمها ويمضي نحو الأمام.

شهدت بالأمس قاعة بيت نهرين في مدينة لينشوبينك حدثاً مهماً عندما حضرَ عدد كبير من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري للعرض الأول لمسرحية شينو ومارتا لفرقة قيثارة المسرحية وهي فرقة حديثة الولادة خطت خطوتها الأولى بكل ثقة ونجحت في جمع كادرها من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وبأمكانيات مادية وتجهيزات فنية بسيطة  لتحقق هذا النجاح مع أول عرض لها حيث أستطاع أعضاء هذه الفرقة أن يثبتوا جدارتهم وذلك عندما أستطاعت الفرقة أن تستقطب هذا العدد الكبير من الحضور.

بدأ العرض بأنشودة ترحيب بالحاضرين تغنى بها مجموعة من أطفالنا الأحباء ومن ثم بدأ العرض المسرحي ومنذ لحظاته الأولى بدأت الضحكات تتعالى وبثت معها الفرحة في قلوب الحاضرين. بعد أنتهاء العرض صفق الحاضرون معبرين عن سعادتهم. فكان لي لقاء مع عدد من أعضاء الفرقة لأطرح عليهم الأسئلة التالية:ـ
1ـ متى تأسست الفرقة المسرحية؟ ولما سميت بالقيثارة؟
2ـ كيف نشأت الفكرة ومن بادر بها؟
3ـ ماهية أهدافكم؟ وماالغاية منها؟
4ـ ماهي الطموحات التي تودون الوصول اليها؟
5ـ هل فكرتم بتقديم مسرحية للأطفال؟
6ـ هل كنتم تتوقعون هذا الحضور؟
7ـ هل توجد نصوص مسرحية أخرى؟
8ـ كلمة ترغبون أن توجهوها لشعبنا؟

حيث أجاب السيد سامي صومو قائلاً:ـ  شكلت الفرقة قبل شهرين تقريبا أما أعضائها فهم من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري, أما عن كيفية  نشوء الفكرة فأقول بمبادرة من السيد موشي داوود وبدعمه وتشجيعه لفكرة تأسيس فرقة مسرحية أستطاع أن يفجر عندنا تلك الطاقة التي كانت بحاجة لهذا الدعم والتشجيع. وقد سميت هذه الفرقة بالقيثارة تيمناً بتلك الآله العريقة  القديمة الأصل من بلاد النهرين. أما عن تقديم مسرحية للأطفال نعم لقد فكرنا فعلا بذلك وقد بداءنا تجربة بسيطة لتشجيع الأطفال وفسح المجال أمامهم للمشاركة معنا وكما أستمعت للأنشوده التي قدموها للجمهور وأعتقد أنها الخطوة الأولى والصحيحة لزرع الثقة في نفوسهم أولا وستكون الخطوة التالية تشجيعهم على تقديم مسرحية للأطفال. 

وأكمل السيد شومير البازي قائلاً:ـ  نحن قبل كل شئ فرقة مسرحية قائمة بذاتها ليس لها أي ارتباط مع أي جهة سياسية أو كنسية وأحد أهدافنا هو الحفاظ على تراثنا القومي وأيضا نطمح الى جمع أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري تحت راية واحدة. نحن بالفعل أستطعنا أن نحقق أول نجاح لنا عندما أستطعنا ضم عدد من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري لفرقتنا المسرحية.  ونحن نرحب بأي طاقة جديدة تضاف الى فرقتنا هذه والأبواب مفتوحة أمام الجميع.

وعن طموحاتهم قال سيد بشير السندي متحدثاًً أما عن طموحاتنا فنحن نريد أن تستمر فرقتنا المسرحية في تقديم ماهو أفضل من خلال نصوص مسرحية هادفة تحمل في مضمونها  معاناة ومشاكل شعبنا وأيضاً نحاول زرع البسمة على الشفاه. وهناك نصوص مسرحية أخرى تحت اليد ولكن سننتظر قليلاً  لنرى الأصداء ولنستمع الى ماسيقوله الناس لنستفيد من الأيجابيات والسلبيات التي حصلت لمعالجتها حتى لا نقع في المستقبل بنفس الأخطاء. وأود القول بأن نجاح أي عمل لا يعتمد فقط على الفرقة المسرحية بل هنالك مسؤولية أكبر تقع على عاتق الجمهور بتشجيعه لنا. كلمة أخيرة أرغب أن أقولها هي إن حلمنا  الكبير هو تقديم هذه العروض المسرحية في جميع مدن السويد وخارجها.

تحدث الفنان عوديشو موشي  قائلاً:ـ أنا سعيد جداً لأني لم أتصور أن الحضور سيكون بهذا العدد وأود هنا أن أشكر جميع الذين ساهموا في انجاح هذا العمل وأيضاً الشكر الجزيل لكل من حضر. أمنية أخيرة بأن تبقى هذه المجموعة متماسكة لأن مسؤوليتنا تجاه عملنا وشعبنا بدأ من الآن.

أما المصور السيد سعد دانيال فكان لي معه حوار قصير سألته فيه عن الفرق بين تصوير الفلم الوثائقي وتصوير العمل المسرحي فرد قائل:ـً
أن التصوير في الفلم الوثائقي هو جزءاً من العمل أما تصوير عمل مسرحي فهو مجرد نقل عمل متكامل من وسط ذو ثلاثة أبعاد الى وسط ذو بعدين.

وأخيراً أنتقلت بين الحضور لأستمع الى آرأئهم بالمسرحية وبالحضور فجاءت الردود كما يلي:ـ

ـ السيد هرمز البازي: لقد كانت المسرحية مسرحية شعبية رائعة وتمثل الواقع الشعبي لأمتنا. أما عن الحضور كان أكثر مما توقعت وأخيرا أشكر جميع أعضاء الفرقة المسرحية والقائمين على الأشراف وجميع الحضور.

ـ السيد فهمي بركلو: المسرحية التي شاهتها اليوم كانت ذات مضمون ونوعية جيدة, الشكر لكل من ساهم في انجازها والشكر الخاص كل من السيد عوديشو والآنسة آتور.

ـ السيد لاري لوند كرين: جئت اليوم لأرى عوديشو وكنت مسرورا برغم عدم مقدرتي اللغة الآشورية.  كافة الممثلين كانوا  معبرين في إدائهم لدرجة إن المرء يستطيع معايشة القصة حتى لو لم يفهم فحواها.  لقد كان ممتعاً أن ارى الناس من حولي مبتهجين بمشاهدة المسرحية.

ـ السيد زيا شيبا : العمل جديد وللمرة الأولى كان العرض جيداً. أهداف العرض مقبولة والحوار جيد نسبياً.

ـ السيد كريم صليوا: عمل مسرحي كوميدي آشوري خالص في مضمونه. قد أجاد بطل المسرحية (عوديشو موشي)  دوره جيداً.

ـ السيد موشي داوود : العرض كان ناجحاً برغم عدم تخصص أعضاء الفرقة المسرحية وأيضا كان الحضور متميزاً جداً.

وفي النهاية قدم أعضاء فرقة القيثارة للمسرح الشكر الجزيل لكل من شارك وساند في أنجاح هذا العمل.
للمزيد من المعلومات حول عمل الفرقة يمكن الأتصال بالذوات المذكورين أدناه:ـ

السيد موشي  داوود    0762384236   


81  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / عرض مسرحية في مدينة لينشوبينك/ السويد في: 22:20 15/10/2008



عرض مسرحية في مدينة لينشوبينك/ السويد


ستقدم فرقة قيثارة للمسرح في مدينة لينشوبينك عرضا مسرحيا بعنوان (شينو ومارتا) وذلك في الساعة السادسة مساءا من يوم السبت المصادف 1/11/2008 على قاعة بيت نهرين .
سعر البطاقة
للبالغ  50 كرون
للطفل من عمر (5ـ15سنة)  20 كرون
للمعلومات والحجز يرجى الأتصال ب:ـ
ـ سهام داود         0739652889   
ـ عوديشو موشي   0739155743
ـ آتور داود         0736524727
ـ سامي سومو     0762209916
ونتمنى لكم أسعد الأوقات معنا
82  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / معرض فني متنوع تحت شعار أفكار وأشياء في: 15:53 13/10/2008
83  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / مشاركة فعالة لفرقة الأغنية العراقية/السويد في: 09:37 09/10/2008
مشاركة فعالة لفرقة الأغنية العراقية/السويد

عودتنا فرقة الأغنية العراقية ان تقدم لنا اجمل الأغاني العراقية القديمة والأغاني الآشورية المتنوعة.
حيث بدأت الفرقة نشاطها منذ عام 2004 وللآن هي مستمرة في عطاءها ولم تبخل لحظة في اسماع ابناء شعبنا العراقي المغترب من الأغاني العراقية التراثية.
وعلى مدى هذه السنوات قدمت فرقة الأغنية العراقية المتألفة من الفنانة جيرمين البازي والعازف علاء سعيد عدة مشاركات فعالة مع جاليتنا العراقية ومع المناسبات السويدية.




أما عن آخر مشاركاتها فكانت يوم 27 أيلول وذلك في منطقة الريد في مدينة لينشوبينك حيث وجهت  دعوة من قبل الجهة المسؤولة عن إدارة هذا المهرجان(Ryd tAktiv Ett) لمشاركة الفرقة في هذه الأحتفالية.

كان منهاج الحفل متنوعاً وايضا كانت هناك مشاركات مختلفة كأقامة سوق شعبي.
اما بالنسبة الى فرقة الأغنية العراقية فقد قدمت اغاني عراقية تراثية واغاني آشورية.
بدورنا نهنئ اعضاء الفرقة ونتمنى لهم المزيد من النجاحات.



84  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / تحت شعار الشعراء هم قناديل الأمة، مهرجان شعري في لينشوبيك/السويد في: 14:09 02/10/2008
تحت شعار الشعراء هم قناديل الأمة

                                                                                         ثائرة شمعون البازي


أقامت جمعية عشتار في مدينة لينشوبينك/ السويد مهرجاناً شعرياً

شارك فيه نخبة من شعراء أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري

ونخبة من أطفالنا الأحباء وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 30/9/2008

وقد أفتتح المهرجان بنشيد تغنى به الأطفال مرحبين بالمشاركين

وبالحضور وتوالت بعدها أصوات الشعراء التي تعالت وهي تتغنى بحب

الوطن والأمة.

ومن الشعراء الذين شاركوا في المهرجان:ـ

ـ الشاعرة ثائرة شمعون البازي

ـ الشاعر يعقوب شنكو

ـ الشاعر بشير السندي

ـ الشاعر خوشابا القصراني

ـ الشاعر بولس دنخا   

ـ الفنان عوديشو موشي

ـ الشاعر اندريوس

ـ الفنانة جيرمين البازي

ـ  الشاعر شومير البازي

كما شارك مجموعة من أطفالنا الأحباء وهم:ـ
ـ أونينا نبيل
ـ دومارا عوديشو
ـ ديفيد موشي داوود

وختم المهرجان بقصيدة وكلمات شكر وتقدير من السيد موشي داوود

الى جميع المشاركين والحاضرين في هذه الأمسية
 
مع الشكر والتقدير لجهود اللجنة الثقافية والقائمين على المهرجان

ـ السيد موشي داوود
ـ المصور سعد دانيال
ـ السيد شومير البازي
ـ الأنسة آتور داود
ـ السيد بشير السندي


85  المنتدى الثقافي / أدب / لقاء عنوانه الود في: 22:24 23/09/2008
لقاء عنوانه الود
 


بقلم : ثائرة شمعون البازي

 
 
 
يراودني حبك
 
فأنشد قربك
 
ويشدني شوقي
 
فيخذلني بعدك
 
 
أهيم ُ بك َعشقا..
 
 
أبكي فراقكِ
 
 
لكني أكابر
 
فأنا شرقي...
 
اورثني ابي
 
 كرامتي وكبريائي
 
سأبقى أحبكِ
 
وستبقين مليكتي
 
 ودرة قلبي
 
ولكنني
 
 
قررت الرحيل
 
لأبعد عنك
 
فوجدت شراعي
 
يرسو
 
 في شواطئ عشقك
 
ووجدت قلبي
 
يغني حبك
 
انتِ أزلية بقلبي
 
وهاأنذا انشد وصلك
 
حدثيني....
 
في غيابي
 
 كيف كانت الايام معك:
 
حبيب قلبي
 
 
انتظرتك أيام
 
وأيام
 
فأنا اهوى عناقك  لي
 
لكني مكابرة بطبعي
 
 
فلا أحب الرضوخ
 
ولن ترخص نفسي
 
فراقك آلمني
 
لكن املي بلقياك
 
هون حزني
 
 
فحبنا يلغي المسافات
 
ويتحدى بعدك
 
ضللت احن شوقا لقربك
 
فبجسدي الفاني
 
يهوى دفئك
 
فدع العتاب جنبا
 
ياحبيبي
 
ووشحني برداء عطفك
 
وتعال نحيا زمنا
 
انت فيه
 
ملاذي ودنياي
 
 
 
أبنتكم.....وأبنة الرافدين
2008

86  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / مهرجان شعري في جمعية عشتار/ لينشوبينك في: 22:17 23/09/2008
مهرجان شعري في جمعية عشتار/ لينشوبينك




ستقيم جمعية عشتار في مدينة لينشوبينك/ السويد مهرجاناً شعرياً في الساعة السابعة مساءاً من يوم الثلاثاء المصادف 30/ 9/2008 , فعلى الراغبين بالأشتراك بفعاليات المهرجان الأتصال بالذوات المدرجة أسماءهم أدناه, علماً بأن الدعوة عامة للجميع.


السيد موشي داوود 0762384236

السيدة ثائرة شمعون البازي 0736983622
87  المنتدى الثقافي / أدب / عـِتــابــِك ِ صلواتي في: 21:16 14/09/2008
عـِتــابــِك ِ صلواتي
 
 
بقلم : ثائرة شمعون البازي
 
 
 
قــــديــسـتــي.....
 
يامن  عبقت ثرى رحيقك
 
أحس بشئ ما يجول بخاطرك
 
شئ ٌ ينبع من نبراتِ صوتكِ الملائكي
 
صوتا ً يعزف لحن شجي...
 
يلوحُ لي بعتاب ٍ يحرق فؤادك:
 
عاتبيني حبيبتي...
 
فأنه سيشفيك
 
وسيحرق فؤادي
 
لكمْ  تمنيت نثرَ
 
رماد قلبي اكسيرا ً جروحك
 
كي تندمل
 
حبيبتي....
 
مايجول بخاطري
 


عشقا ً مجنونا ً...
يؤرقني
يمزقني
يحرقني

ونفسا ً يجرح احشائي

أنت ِ ملاكا ً
 
لا يضمر سوى عشقي
 
فأن كان هنالك عتب
 
إجعليه ينساب كعسل
في شفتيك
 
لأني أخاف ...اخف أن تجرحيني...
 
فأن لم تفعلي...ولن تفعلي
 
فهدوءك يكفيني
 
حبيبتي...
 
أخشى غدر الزمان بحبنا
 
بعد ان تلذذت بنعيم ِ عشقك ِ الازلي
 
حبيبتي.....
 
يامن أرجعت
 
النقاط الى حروف العشق
 
في قلبي
 
قديستي...ياملاكي
 
...ياشوقي ورجائي
 
ها هوذا صوتك يطرق ابواب قلبي
 
كأنه عزف كنائسي
 
حبيبتي.....
 
إن كان عتابك خوفاً
 
فأن

فليس  للخوف أن يحول
بين العاشقين
 
نعم حبيبتي...
 
فأنا مصلوب وانت صليبي
 
 
ابنتكم...وابنة الرافدين
2008

thash922@hotmail.com
 
88  المنتدى الثقافي / أدب / طريق هجرتي..../نص قصصي في: 21:48 26/08/2008
طريق هجرتي..../نص قصصي

بقلم: ثائرة شمعون البازي

أيقظتني حركة الطائرة المتذبذبه...لأفتح عيني ولأتلفت حولي وتساءلت مع نفسي هل هناك شئ غير طبيعي؟
لحظات مرت سريعة وانا اختطف النظرات هنا وهناك, لم اجد شيئاً يزعج الآخرين... فأطمأنت نفسي لأقرر أن أفتح غطاء النافذه التي بجواري لألقي نظرة الى الخارج ومنذ الوهلة الاولى شاهدت...اجمل ماخلق ربي.
الطائرة...تشق طريقها بين غيوم ناصعة البياض, والسماء صافية من فوقنا.
كانت الغيوم تتراقص حولنا وتخيل لي إنها تارةً تلوح مرحبة بنا وتارةً أخرى مودعة إيانا, شكلت لوحاتاً واشكالاً فنية لم ارى مثيلا لها كأنها صنعت ونحتت بيد فنان.
ولكي اسلي نفسي بدأت اتصور اشكالها الجميلة, فهذه كالملاك..وهذه كطفل يركض..وتلك سفينة متحركة وتلك امراءة وشعرها المتطاير.
 اخذتني افكاري بعيدا...بعيدا وتذكرت كم مرةً اخذتني مثل هذه الرحلات وكم من الذكريات تركت لي.
 وتذكرت تلك اللحظة اللعينة التي قررت بها الهجرة وعبر عالم التهريب المجهول الذي سأسلكه وطرقه الملتوية, وتحمل مهرب مجنون واوامره اللعينة. فطريقي غير معروف وخوفي من كثرة خفاياه.
كان الخوف والرعب يلازماني في كل الخطوات ومشاعر كثيرة تتخبط في جسدي, اين المفر من طريق بدأته؟
فالطائرة مجهولة الاتجاه, وكل الوقت كنا تحت مطرقة الخوف وسندان القلق, وكل حلمي الوصول الى بلد العجائب .
تنبهت على صوت المضيفة لتناولني وجبة الطعام وعصير الفواكه. تعدلت في جلستي لأتناول طعامي وبعد أن أكملت عاودتني الافكار من جديد الى اللحظة التي قررنا فيها أنا وزوجي السفر من العراق للأستقرار مؤقتا في أحدى الدول العربية.

تذكرت عندما كنت في زيارة ابنة خالتي ووجدت ان مؤجرة السكن كانت جالسة بكل راحتها وتتكلم في كل المواضيع وابنة خالتي المسكينة تحاول مجاراتها خوفا من غضبها لأنها إمراءة شريرة وفضولية وخوفها الدائم من ان تقوم بأجبارهم على ترك الدار المستأجرة, وكان هذا حالي ايضا وانا استمع الى تجاريح الواحدة بعد الاخرى. وفيما نحن جالسون ظهرت حشرة من تحت الكرسي التي كانت المؤجرة جالسة عليها وهنا صرخت والله ياعراقيين حتى الصراصر جلبتموها معكم, وهنا جن جنوني وحاولت ان اصرخ  فمنعتني ابنة خالتي, أردت بعدها الأستئذان للأنصراف ولكن إبنة خالتي  إستوقفتني, جلست والدماء تغلي في عروقي واخذتنا احاديث اخرى عن وضع العراق والحرب التي جرت وتأثيراتها وتطرقنا في حديثنا إلى احوال العراقيين في العراق وفي الدول العربية واذا بها تفوهت بعبارة وبصوت واضح وبكل ثقة لولانا نحن (وتعني العرب) لمات العراقييون من الجوع وهنا جن جنوني وفقدت السيطرة وبدات العن اليوم الذي خرجت من بلدي.

في تلك اللحظة أبتسمت ولا أعرف حتى لماذا ومن ثم عاودت النظر الى شباك الطائرة محاولة ان انسى هذا الحدث وهذا الحديث. ولكن أسترجعتني ذاكرتي لتلك اللحظات التي عشناها في ذلك البلد العربي.

تذكرت عشرات العوائل العراقية التي سكنت هناك والتعب قد غطى وجوههم والفقر اهلكهم ومراجعة السفارات اخذت من قواهم فالوجوه تغيطها المرارة والحزن, فهم اتوا قبل سنوات متأملين خيراً, ولكن لا مفر من وضعهم هذا فهم لا يستطيعون الرجوع بعد إنفاق مالديهم ولم يكن ايضا وضع العراق يسمح لهم بالرجوع.
إعتصر الألم قلبي عندما تذكرت تلك الأيام السوداء التي جعلتنا لا ننام الليالي بطولها لنقرر السير إلى ذلك المصير المجهول وغير مدركين اي جلاد سيقودنا الى المشنقة وباي طريقة سنشنق.
في تلك الايام الطويلة كنت أركع باكيةً كل يوم واصلي واطلب من الرب للخلاص من هذه الازمة.
لم يكن أتخاذ القرار سهلا فالتساؤلات كانت بلا اجوبه, مع اي مكتب تهريب سنتعامل؟ وهل سيكون صادقاً معنا؟ ام أن نقودنا ستذهب في خبر كان ؟
جلسنا ليالٍ وليال نتناقش دون ان نستطيع اتخاذ القرار ومما زاد الطين بله أنه في كل يوم يأتينا خبر أو قصة مرعبة ولكن الشئ المتشابه في هذه القصص أن أبطالهم ابناء العراق الذين أبتلوا بمصيبة هذا الدهر. كنا نسمع بين الحين والآخر عن عوائل خرجوا دون وداع وكنا نحزن جدا مع علمنا بالسبب فالجميع كان يعمل في سر وغموض وكل واحد كان يفكر أن ينقذ نفسه اولا.
وتمر الأيام ليأتينا بالأخبار اللعينة الواحد تلو الأخر. فذاك الذي إكتشفه البوليس في المطار وأعادوه الى العراق, وذاك الذي تركه المهرب في تلك الدوله بدون جواز أو نقود ولا يعرف ماذا يعمل, وغيرهم كثير.
كان الحال هكذا, العوائل تتزاور وتتكلم عن المهربين وعن المكاتب الموجودة وكل مكتب وطريقته والطريق الذي يسلكه والمبلغ المطلوب بالدولار.

وجاء اليوم الذي سأخرج به أنا وأبنتي ذات الخمس سنوات تاركة زوجي واولادي الأثنين في حمايته ولا اريد ان اتذكر ماجرى فأنه يؤلمني ولكن كل مااعرفه أن الوسيلة لم تكن سهلة ولا الطرقات آمنة وكل ماأريد قوله كنت في كل لحظة رعب أمر بها, أرفع عيني الى السماء لأقول يارب أحمينا من اي أذية لأجل أولادي الذين تركتهم في الغربة ولكي أوصلهم الى بر الأمان.
فقد سلكنا عدة طرقات ونزلنا في عدة مطارات وكان الخوف يلاحقنا في كل لحظة من مهرب قد يتخلى عنا في اية لحظة.
89  المنتدى الثقافي / أدب / ترانيم لن تموت في: 13:32 18/08/2008
ترانيم لن تموت
نص قصصي
بقلم: ثائرة شمعون البازي

كانت طفلة لا تتعدى البضع سنوات من عمرها, كانت تحب أن تقف خلف باب غرفة جدتها لتسترق السمع للصلوات والترانيم التي كانت الجدة ترتلها بصوتها الحنين والحزين. كانت تصلي بخشوع  ويصاحب صلاتها شجون وبكاء مكبوت كي لا يسمعها أحد من أهل الدار.
كانت سهى تحب تلك اللحظة التي تبدأ بها جدتها تلملم نفسها لتختفي في تلك الغرفة الصغيرة التي جمعت فيها كل ماأحب قلبها, وتنتظرها بشغف وكانت تحس بمرارتها ولكنها لم تكن تفهم لماذا.
كانت سهى تتذكركيف أن الجدة كانت تحتفظ بحقائب السفرتلك المملوءة بملابس ابنتها التي تركتها عند سفرها الى اميركا . كانت الجدة تجلس على الأرض لتسحب الحقيبة تلو الأخرى وتفتحها وتفرغ محتوياتها لتعود وترتبها من جديد مع أنها لم تكن تحتاج لتلك اللمسات الجديدة فهي قد فعلتها عدة مرات. وكأنها بعملها هذا تعيش عالماً خاصا يحمل احساسا له مذاق خاص لتتذكر كل قطعة من الملابس, اين ومتى اخاطتها وفي اي مناسبة  ارتدتها. وقبل ان تطوي كل قطعة وتثنيها كانت تشمها لتتذكر صاحبتها ... كانت الجدة متعلقة بجنون بأبنتها...عمة سهى .
كانت سهى تستمع لصلوات وترنيمات كانت جدتها ترددها. صلوات وترنيمات يخرج معها ذلك النفس الطويل والعميق من القلب , وصوت مملوء بالحزن والألم وكانت تذكر لها ترنيمة جميلة تقول فيها:ـ
لمن اكون تعبان اروح لمن غيرك انت الي تريحني ياربي
اركع واصليلك...اركع واصليلك
كانت سهى تحب تلك الترنيمة لانها تشعرها بالراحة متى ماكانت تعبانه , متى ماكانت حزينه, متى ماكانت في ضيق متى ماكانت مريضه.

ويوما ما ادركت جدتها إن هناك من يقف خلف الباب يسترق السمع , صرخت... من هناك ؟  فتراجعت سهى بضع خطوات للخلف وإذا بصوتها يقول ادخل ماذا تريد؟  في البدء ترددت سهى وبعد لحظات معدودة وجدت نفسها امام جدتها واقفة برأس منحنٍ وكأنها اجرمت وستعاقب لجريمتها هذه.
وقفت امامها لتقول, انا كنت استمع لترانيمك, ضحكت الجدة ومدت يدها  لتؤشر الى جانبها ألأيمن, تعالي إجلسي هنا وسأعلمك.
سعدت سهى كثيرا وقفزت وجلست بجانبها وبداءت الجدة تردد الترنيمة كلمة كلمة وسهى تردد بعدها وحدث أنه كلما ارادت الجدة أن تختفي في غرفتها تبحث عن سهى او تناديها وعندما كانت سهى تسمع صوت جدتها يناديها تعلم إن عليها أن تلحق بها ليبدءا الصلاة والترانيم معا.
ومرت الأيام والسنون ورحلت الجدة وترانيمها وصلواتها باقية لم ترحل بل مازال ذلك الصوت الحزين يرن في أذني سهى.
90  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / رسالة لأبناء شعبي في يوم الشهيد في: 17:03 07/08/2008
رسالة لأبناء شعبي في يوم الشهيد


منذ صغري وأنا استمع لحديث الكبار ولكلمات ترددت كثيرا لم افهم معناها ولا مقصدها كلمات مازالت ترن في اذناي.
بت نهرين, ارضنا , أمتنا , تاريخنا ,أمجادنا وحضارتنا . لم افهم حينها ماتعني...ولكنها زرعت بذرة لشعور عارم في داخلي وأدركت ورغم ذلك العمر البرئ انها تعني الكثير لأهلنا وأحسست من تلك الأصوات التي تنطقها ومن تعابير الوجوه تلك كم كانت هذه الكلمات تعني الكثير.
 ومرت السنين والحديث عنها لم ينقطع بل كثرت القصص والروايات فحديث يسوده الألم عن الشهداء الذين قدموا دماءهم الطاهرة قربانا لهذه الأرض, وقصص مريرة عن من زج بهم في السجون لأنهم نادوا بحقوق أمتهم , وحكايات مخيفة عن من عذب لأنه رفض القيود.
وكبرت وكبر حلمي معي, اذن سيكون لي وطنا وستعود أمجاده وسيحيا تاريخه وسيكون لي بيتا صغيرا جميلا في سفوح جبال كارا أو متين, يحوطه بستانا جميلا لأزرع فيه القداح والجنبد والياسمين وسياجا جميلا ليس من الطابوق بل من الياس والريحان...
ومرت سنوات اخرى وانا انتظر ولم افقد الأمل مادامت هناك روح طيبة , مادامت هناك روح الوطنية , مادام هناك من يستعد للتضحية. وكبرت احلامي وطرت بها للسماء... الى اعالي السماء .
ولكن مرت السنون وبدا الشيب يغطي راسي وماذا ارى اليوم , اصبحنا بدون وطن, وكثرت التسميات لأمتي , وذاك يقول أنا وآخر يقول نحن وتلك الجموع المسكينه التي لا قوة لها.... ضاعت بين أنا.... ونحن وبين هم وأنتم ...
ماذا ارى اليوم؟!   شعبنا تشتت على بقاع الأرض... وأجيال تبرأت من حقها...
وناس نست او تناست تاريخها .
انا اليوم أقف حزينة أمامكم والألم يعتصر قلبي فلم اعد اهتم ان كان لي بيتا في ذلك الوطن ام لا ...
ولا يهمني ذلك البيت الذي حلمت به ولا تلك الحديقة المزهوة بالأزهار. اريد وطنا يجمعني معكم ويحميني لأني تعبت من غربة الطرقات الوعرة.
انا اتألم عندما ارى شعبي يسكت على الحق وأتالم اكثر عندما أرى ذلك المخرب يطيح بحيطان بنائي ولا يجد من يردعه.
أتألم عندما لا اسمع صوتكم يوصل للعالم قصة شهداءنا.
أتألم عندما لا توصلون صوتكم للعالم كيف ضاع حقنا.
أتالم عندما ارىالجميع في الوطن يطالب بحقه وانتم لا.
إذن اين تلك القصص والروايات التي سمعتها من اجدادي واين تلك المطالب التي تنازلنا عنها اين انتم واين نحن وهم من كل ذلك.
أريد ان نصبح يدا واحدة... واريد من السياسي أن ينزل الى الساحات ويحتك بالناس ... واريد من كنيستنا أن تبحث عن الخروف الضال وأن تفي مالله لله ومالقيصر لقيصر,
اريدكم أن تخرجوا وتجمعوا أبناء شعبكم تحت راية واحدة ... بدلا من تحبسوا انفسكم في قصر ملكي بدون مملكة
اريد نفوسنا تخلوا من الأنانية.... واريد ان تردعوا كل من يخرب جدران مؤسساتنا.
واذا كتب لأمتنا يوما ما.....أن  نتنازل لبعضنا...أن نتصافح مع بعضنا ...ففي ذلك اليوم سينام
الشهيد نوما هنيئا وسيعرف ان دماءه لم تذهب سدى.



91  المنتدى الثقافي / أدب / رحل مع الريح في: 20:47 03/08/2008
رحل مع الريح
نص قصصى


ثائرة شمعون البازي


دخل عليها بدون مقدمات.،.أرسل عنوانه البريدي ليرجوها أن تقبل دعوته صديقا لها. ترددت.، فقد كان لها نصيب كبير من المشاكسات منذ اليوم الأول الذي بداءت فيه بنشر كتاباتها على الصفحات  الالكترونية، تكرر الطلب .، لكنها ترددت لأنها لا تريد ان تدخل في دوامة أخرى بعد تجارب كثيرة واجهتها. هي لاتخاف المواجهة, لكنها تتنبأ إلى أين سينتهي بهما  المطاف ، ولكن مع إلحاحه قررت أن تخوض التجربة مرة أخرى ولعلها لن تكون كسابقاتها.
بدأ الحوار من الوهلة الأولى كأنه تحديا بينهما ومن سيفوز أولا,  ولأنها أكتسبت خبرة، راحت  بعد شوط قصير لتبادر هى موضحة له. من هي،  ومن تكون ، وماهى الخطوط الحمراء التي لا يجوز له تجاوزها. أما هو فقد صدم من صراحتها وجرأتها لأنها لم تعطه الفرصة الكافية ليتكلم وليعرف نفسه، فبادرها بكلمات قاسية لينبهها : - أنا لست كما تظنين وأما هي فأحست بخجل من تسرعها.
مرت الأيام وكل شئ كان عاديا بينهما ، وتكلم هو عن نفسه وهكذا فعلت هي، وبينما تواصل الحديث بينهما اعترف لها بحبه وإعجابه وهي مازالت حذرة منه ، ولكن قد بدأ يتحرك لديها إحساس غريب لم تفهم ماهو ولم تستطع أن تجد له تفسيرا، ولطالما تساءلت: -  هل هذا مايسمونه الحب؟  لتجد نفسها تقول : - لا يمكن ذلك ،  لأنها تعلم أن هناك حواجز كثيرة بينهما.
وبعد أيام معدودة حدث شئ غريب ... لقد اختفى
حاولت هي أن تترك له رسائل، واتصلت عدة مرات و لا مجيب ، أحست بخوف.  لماذا اختفى فجأءة ؟ ماذا حل به ؟ هل هو مريض؟ هل حدث له مكروه؟ أرادت أن تجد تفسيرا لما حدث لكن محاولاتها ذهبت سدى. واقتنعت في النهاية أنه رحل،  ولكنه أبقى في نفسها جرحا ينضح بألم .  لماذا رحل دون كلمة أو دون أن يودعني ؟
. وبداءت دوامات من الأسئلة تتصارع معها، وأرادت أن تجد تحليلا  لما حدث فلم تجد، وفكرت كثيرا وقررت مع نفسها : -  بما أنه لم يرد على رسائلي ولا هواتفى فعلي أن أنقذ نفسي السجينة بالأسئلة...من نفسي
وقررت أن تكتب هذه الرسالة:ـ

إلى صديقي العزيز...؟
تحية طيبة أبعثها لك مع خالص وفائي لك... فكرت أن أكتب هذ الرسالة وأنا على يقين أنها لن تصلك فبيننا بحور وجبال، ولاتسألني لماذا.
لم أتصور أنك سوف ترحل بهذه السرعة دون أي تفسير، لقد جعلتني أعيش قلقا لا حدود له ودوامة الأسئلة تطيح برأسي والتي تشير إلى أنك مريض أو في مأزق ما. حاولت الأتصال لأفهم حتى لا أكون قد ظلمتك ، ولكني في النهاية فقدت الأمل.
جميل هو أنك بدأت قصتنا بتحد وجميل أننا أنهيناها بتحد. إذا كان لهذه الرسالة نصيب أن تصلك أو تقع بيد أحد ليوصلها  لك وإن كنت اشك بذلك ، لأني حتى لا اعرف عنوانك ، فاريد ان اقول لك كن سعيدا ونم رغيدا .
وبعد أن أكملت الرسالة طوتها ووضعتها في قنينة زجاج وأقفلتها وذهبت الى اقرب نهر في مدينتها وألقت بالزجاجة.  لتقول لها : -  الوداع ووصلي سلامي له.
ورجعت لدارها لتطوي الصفحة وترجع لحياتها الطبيعية

thash922@hotmail.com


92  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / تحت شعار "الشهداء بدماء أعناقهم مجدوا الأمة والأيمان" تقوم معا بأحياء ذكرى يوم الشهيد, في قاعة بيث في: 22:03 16/07/2008
تحت شعار
"الشهداء بدماء أعناقهم مجدوا الأمة والأيمان"

تقوم معا المؤسسات الدينية والأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني في مدينة لينشوبينك/ السويد وذلك في الساعة الثامنة من مساء يوم الجمعة الموافق 8 آب 2008 بأحياء ذكرى يوم الشهيد, في قاعة بيث نهرين الواقعة في 

Europa Mobler
 مقابل
 Jagervallsvagen 

 
لجميع الراغبين بالمساهمة والمشاركة في هذه المناسبة بألقاء كلمات أو اشعارأو إرسال برقيات تخلد هذه الذكرى الأتصال بالأشخاص المذكورين أدناه وذلك في موعد أقصاه 3  آب 2008 .
حضوركم  يرد جزءاً من الوفاء لذلك الشهيد الذي ضحى بدمائه لهذه الأمة.

السيد موشي داود     0762384236

السيدة ثائرة البازي     179907ـ013

الأنسة آتور داود     0736524727

                                                                                 
  thash922@hotmail.com
93  المنتدى الثقافي / أدب / لحظة ضعف في: 11:57 13/06/2008
لحظة ضعف
بقلم: ثائرة شمعون البازي
في حديث بيننا
شعرت بلحظة ضعفٍ
عاتبت نفسي...وقسوت عليها
للحظة ضعف...
سمحت بها أن
 اتجاوزعلى كياني
وأعاتب نفسي
.....
تائهة انا بين قلبي ...وكبريائي
وثورة عارمة من الشك...أحرقتني
وصمتي... وأنيني
يحرق الشوق في صوتي الهادئ
.....
يارجلاً...بكل الرجال
برغم المسافات التي بيننا
أشكيك هماً...أعيشه في داخلي
بسببك
.....
هناك طفلة...
 تبكي فراقاً قاسياً
وإمراءة...بعيدة
لا تراها  عيناك...
ولا تشعر بها
إمراءة...أن بحثتْ
فلم تجد سواك
.....
نقشتْ.... ثائرة
إسمك في كل مكان
إمراءة...
أنصهرت فيك
وتغلغلتَ انت... في عروق دماءها
إمراءة...
تحاول الآن...أن تتحدى الأنكسار
لتجمع شتاتها...وأشلاءها
لتعود وحيدةً كما كانت

ابنتكم...وابنة الرافدين
2008

94  الاخبار و الاحداث / اخبار فنية ثقافية اجتماعية / احتفالية بعيد الأم في قاعة بت نهرين في مدينة لينشوبينك في: 21:47 31/05/2008
احتفالية بعيد الأم في قاعة بت نهرين
في مدينة لينشوبينك



(الأم ذلك الرمز الشامخ في هذا الكون, الأم ذلك النبراس الذي ينير لنا الحياة, وذلك  العطاء الذي ينثر العطف والحنان, وتلك التضحية بدون مقابل)......  بهذه الكلمات الطيبة افتتحت الفنانة جيرمين البازي ممثلة اللجنة النسائية في المجلس الكلداني السرياني الآشوري في مدينة لينشوبنك الحفل الذي قام بتنظيمه اعضاء الهيئة الادارية لقاعة بت نهرين / اللجنة النسائية والقت قصيدة عنوانها (الى امي الحبيبة) لتهنئ بها كل ام في العالم بيوم عيد ميلادها العظيم.
تضمن البرنامج فقرات متنوعة , كالرقصات التراثية على انغام الأغاني المتنوعة. ولأضافة جو من المرح للأحتفالية قدمت لنا مجموعة من الأمهات تمثيلية كوميدية اضافت السعادة على الحاضرات.
كما قدمت السيدة ثائرة شمعون البازي بطاقة تهنئة مع باقة ورد الى الجنة النسائية بهذه المناسبة. واخيرا نتمنى المزيد من النشاطات مع الشكر للسيدات ادناه لما بذلن من جهود لأنجاح الأحتفالية.
Nora Bitar
Janet Barhanna
Maria Bargello
Elisabeth Abrahimson
Yildis Bazan
Maro

95  المنتدى الثقافي / أدب / ياشجرة الزيتون في: 23:14 22/05/2008

                                                         بقلم: ثائرة شمعون البازي
ياشجرة... الخير والسلام
ياشجرة... المحبة والوئام
بقامتك المرفوعة
بكيانك الزاهر
بعلاك الشامخ
يادائمة الخضرة
يارمز العطاء
يامحبة الرب
و كيف لا
والمخلص قدسك
ورفعك
ملوحا... بالسلام
ياشجرة ...
ثمارك زاهية الالوان
فالأخضر..والأسود..والأحمر
أعطى مختلف المذاقات
وصرنا...
 حتى بالمُر منه
 نتلذذ
ياشجرة...
مابالك اليوم
حزينة
أوراقك هزيلة
 ثمارك باكية
اعلم أن...
 لا عواصف تحركك
ولا اعاصير
محمية...أنت
بمحبتنا
.....
ياشجرة...
اعداوءك ...
حلموا بموتك
وارادوا
أن يمتلكوا أرضك
ويطردوا أبناءك
فتارة... بالقتل
وتارة
بالتهديد
لم يفكروا مطلقا
فأستباحوا على بساتينك
و ديارك
بالسكاكين والهاون
وانت...
 شامخه..
باكيه..
صبورة..
اردت أن تنطقي بالحق
فبكيتِ
وهززت اغصانك
لتسقط ثمارك
لتذكريهم
ولتقولي لهم
ابنة العراق أنا
وثماري...
 منحتكم روح الحياة
مابالكم
تحصدون دون مبالاة
...
اولادي
 بالمحبة والسلام
زينوا الأرض
لا تحزني
عيوننا تحرسك
فلا تخذلينا
لأننا سنرجع اليك
حاملين اغصانك ملوحين
بالسلام
بالمحبة
بالوئام
يارمز الخلود
الذي لا يموت
ياشجرة السلام
ترآى لأعداءك
انهم خذلونا
والغوا وجودنا
وشتتوا جنسنا
ونسوا بأنك
ستزهرين من جديد 
وحينها...
 سيعود السلام
مزهواً بك


ابنتكم.....وابنة الرافدين
2008

thash922@hotmail.com
96  الاخبار و الاحداث / الاعلان عن مواضيع ومواعيد النشاطات (ندوات،محاضرات،تجمعات و..الخ) / دعوة لحضور معرض فني في لينشوبيك في: 19:14 18/05/2008
دعوة لحضور معرض فني في لينشوبيك


  نتشرف نحن طلبة الوجبة الاولى من جامعة لينشوبينك/السويد  بدعوتكم  لحضور المعرض الفني (أشياء وافكار) للسنة الدراسية الأخيرة وبأختصاص الفن التشكيلي/ الصناعة اليدوية والتصميم .الأفتتاح سيكون في يوم الخميس المصادف 29 مايس وسيستمر العرض لـغاية  28 ايلول وذلك في متحف مدينة لينشوبينك/ فرنيساج
 
 
الدعوة عامة للجميع
 
اهلاً وسهلاً بكم
 
للمزيد من المعلومات انظر الى الأفيش الملحق
 
أو الأتصال: ـ
 
بالسيدة ثائرة شمعون البازي
thash922@student.liu.se
thash922@hotmail.com



97  المنتدى الثقافي / أدب / هو...وهي (2).... في: 08:30 01/05/2008
هو...وهي (2)....

في العتاب
بقلم: ثائرة شمعون البازي

هو...

في ساعة غضب

اعتذرتي... وقلت آسفة

كلمة ...تتأسفين بها لي 

لأنك تحبينني بجنون ...

اعلم...

انت لا ترغبين بالتكلم معي

شيء بداخلك يمنعك

لعله الكبرياء...

واعلم انه في صراع مع حبي

يمنعك...

قلتها دون تردد

للتفكير... وقت احتاج

أ تريدين الأبتعاد عني ؟!!

و الأمتناع عن حبي؟!!

لكنك لم و لن تقدري

اما كلماتي هذه

مجملها...تنطق بكلمة واحدة

اني...احبك بجنون

فأنا احسها تخترق كياني

حروفك... طرزت سطور حبك

اما انا يا حبيبتي فقد اعتراني

شعور لم افسر ماهيته

أهو شوق جارف

ام عشق عارم

أحسسته يخنقني

يقتلني

يمزق دواخلي

لا ادري...

أن كنت تعاقبينني

أم  تعاقبين نفسك

أن كنت تعاقبيني...؟

فأعلمي...أني لا استحق العقاب

اما اذا تعاقبين نفسك...؟

فأعلمي...

لن أسمح بذلك

فأنت...ملكا لي وحدي

وأنا وحدي...

من يحق له معاقبتك

ومن له مالا يحق لغيره


هي...

سهل عليك ان تؤلمني

بكلمات جارحة

تخرج كالرصاص

تنطقها... وملئك غرور

وتكابر دون ان تبالي

لتخترق كلماتك قلب مسكين

ذنبه اجتاز كل الصعاب

ليكون ملكاً لك

وليكون عالم

خياليا...جميلا

كم مرةٍٍ... قلتها

تحسب لي الف حساب

فأنا لست كباقي النساء

مهما اكون مجنونة في العشق

لا اسمح لك بالتعالي

فانا انسانة في داخلي

لا يجوز ...

ان تسحقها بمزاجك

حاسب نفسك...

على كلمات نطقتها

ولا تتناسى

أن رقة مشاعري

لن تكون لك مادمت لا تبالي


ابنتكم...وابنة الرافدين
2008
 



98  المنتدى الثقافي / أدب / هو ...وهي...(1) في: 16:04 18/04/2008
هو ...وهي...(1)

في الأشتياق





ثائرة شمعون البازي
هو...

 ياوردتي اشعر بضيق في صدري
انقذيني من هذا الشوق الجارف
الذي اجتاح دواخلي
احضنيني...قبليني...وأخفيني
داخل صدرك
ولفيني بحرير جسدك
فأنا تائه...حائر بدونك
بدونك أنا...كقصيدة بلا شاعر
كنهر بلا ماء
كقمر بلا سماء
بدونك أنا...بلا روح
بلا جسد...بلا وطن
فأنت وطني الذي اسكنه ويسكنني
ياوردتي...
ينتابني شعور مر بأني اضعت قطاراً
يحملني الى الفردوس
قطارا...يحملني لعالمك الوردي
والأن ياحبيبتي
جل الذي اتمناه هو قبر من الورد
ويكفيني ان تكوني
فراشة تطوف على ازهار قبري
اقول هذا...
وقد هطلت دموعي
وهربت الكلمات مني
وجف حبري


هي ...

ياحبيبي أحس بالضيق
أحس بضياع روحي
أنقذني...
من لوعتي
من شوق جارح
أجتاح كياني
أحتضني...قبلني...إمسح دمعتي
وغطيني بجسمك الدافئ
واجعل صدرك الحنون جنتي
واجعلني أذوب في انفاسك
فتارة أبرد...وتارة اتفجر كالبركان
أرميني على فراشك الحريري
أعطني من نعيمك
وأسقني من رحيقك
وتنعم بجنةاهداها الله
أنا لك وبين ايديك
أتنفس حسرات
ملئها يرتجف لها الجسد
اتركني...
اتلمس...أتحسس
جسدك العارم
لأحس بأنوثتي المجنونة
اريد...
أعيش لك لحظات
روعتها
تمنيت عيشها من زمان




2008
99  المنتدى الثقافي / أدب / الضمير في: 08:13 13/04/2008
الضمير
                              بقلم: ثائرة شمعون البازي   
اتسائل دوماً
ما هو ذلك الكيان
هل هو مادة
ام روحاً
ماذلك الشئ الذي
يتحرك في داخلي
ويحرك كياني
يجعلني ضعيفةً
واذوب كالثلج
واحيانا
اسداً بغضبه يتباها
 اتسائل
لما احيانا يخونني
و يجعلني
اتحسس
واتباكى بمرارة
وماذلك الشئ
الذي يجعلني
اتلوى في منامي
فان سكت على الظلم
احرق كياني
من هو ليجبرني
على قول الصدق
انه ضمير ي
الذي اصبح ملعوناً
في زمن ضاعت فيه
القيم
انه معي في ليلي ونهاري
انه يبكي في صدري
كالسجين
ويحرقني عند سكوتي
انه ساكن
في شخصي وانفاسي
فأن اعتذرت له
او اهملته
أعيش ميتةًًً بدونه
كرهته
لأنه يؤلمني
ولا يقبل ان يفارقني
وان تخليت عنه
اصبحت عديمة الأنسانية
فقد كتب لي
 اما أن اعيش معه
او أن اموت معه










ابنتكم.....وابنة الرافدين
2008
 
100  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / احتفالية عيد الأم في جمعية مار مرقص في مدينة لينشوبينك في: 22:23 02/04/2008
احتفالية عيد الأم
في جمعية مار مرقص في مدينة لينشوبينك

بقلم: ثائرة شمعون البازي

اقامت اللجنة النسائية التابعة لكنيسة مار مرقس حفلا بمناسبة عيد الأم وذلك في يوم 29 مارس 2008 حيث حيث تم استقبال الأمهات من قبل اللجنة النسائية بالترحيب وبزهرة بيضاء جميلة , هي رمز الصفاء والسلام والطمأنينة .
تنوعت فقرات الأحتفالية حيث القيت كلمة ترحيب بالحضور من قبل السيد فريد القس مسؤول لجنة النشاطات في كنيسة مار مرقس الموقرة,  كما قدم التهاني لكل الأمهات في هذه المناسبة.
القت الفنانة جيرمين البازي ممثلة اللجنة النسائية في المجلس القومي الكلداني السرياني الآشوري في لينشوبينك كلمة بأسم المجلس بهذه المناسبة. كما القت الفنانة جيرمين خاطرة بعنوان الى أمي الحبيبة واهدتها بدورها لكل الأمهات في العالم وهذا مقطع منها.
سلام سلام لك ياأمي الحبيبة وياأجمل انسان
سلام سلام من قلب اشتاق لك من كل مكان
سلام سلام ومع اشراقة كل صباح ارى معها صورتك
لأشعر بغربتي وبالدفئ والأمان
سلام سلام لمحبة وحنان اخفيتهم في طيات قلبي
لأحمي رسالتي من صدأ الزمان
سلام سلام
وقد تخلل منهاج الحفل برامج متنوعة تضمنت رقصاتنا التراثية على انغام الأغاني السريانية والأشورية وايضا قدم العشاء والشاي والقهوة والمعجنات المتنوعة.
ونحن بدورنا نقدم الشكر الجزيل لمسؤولة اللجنة النسائية السيدة ماريا دنحو والشكر والأمتنان لكل من السيدة جوزفين كانزي والسيدة سميرة كانزي للجهود الذي بذلوها لأنجاح هذه الاحتفالية وشكرا لكل من ساهم في انجاح هذه الفعالية. نتمنى الأستمرار في تقديم المزيد من تلك النشاطات في المستقبل.
















101  المنتدى الثقافي / أدب / من يكون...؟ في: 07:59 16/03/2008
من يكون...؟

ثائرة شمعون البازي


طيف مر علي بهدوء
لا اعرف من اين أتى
ومن اي اتجاه جاء
اسمر برجولته
شكاك في طبعه
آلامته الأيام
فضولي
يراقبني
يحاسبني
يبحث عني في كل الصفحات
يراقب مواقعي
ويقرأ لي كتاباتي
ويدلل نفسه كالطفل
يغضب فأهدأه
يزعل فأصالحه
يحبني بجنون
ويتمنى لقائي
فيغطاظ غيظاً
وان ابتعدت عنه
او تجاهلته
يجن جنونه
.....
صعب عليه
ان يفصح
عن نفسه
فيأمرني ان اراه
واكلمه
لا استطيع ان اخالفه لاني احبه
وبالرغم اني اطوف حوله
واتعايش معه
يريد ان يكون سجاني
ليزجني بالحال
في ذلك القفص المعتاد
ويقفل علي بالأغلال
فغيرته عمياء
ولا احد يجرء على لقياه
مشاعره
تطوقني بالهواجس
وتخنقني بالحواجز
لأرجع له من جديد
لألقاه وأتحاورمعه
.....
اخاف عليه من المتاهات
وأود ان
ابعده عن الجراحات
احب له الخير بالأوزان
فهو يستحق كل
الحب والأحترام
فلا اريد ان تغدره الأيام
فنحن كالحمام
اين مانحط
نحمل الحب والسلام
فمن يريد قتلنا
سوى ذلك
الصياد
الذي يختفي في الضلال
ملوحاً ببندقيته
ليحقق المراد
102  المنتدى الثقافي / أدب / عتاب الى أحبتي في: 07:16 24/02/2008


                                                 بقلم:  ثائرة شمعون البازي

في زمن
 ارى الشر يحكم في كل مكان
ارى اللؤم في نفوس الناس
ارى الكراهية في عيون البشر
وتساءلت؟
اين المحبة التي تكلمتم عنها
اين السلام في النفوس
اين شهامة البشر
اين الأخلاص والوفاء
وجلست منهارة الأفكار
وبدات اعاتبكم..
والألم  يعتصر  قلبي
والدمع  يملئ  مقلتي
اعاتب
محبتكم
حنانكم
خوفكم
اعاتبكم  بشدة..
 لما  زرعتم  من
حب
 ووفاء
وأخلاص
في  كياني
اعاتبكم  لأنكم..
لأنكم لم ترووا لي
شيئاً عن
الشر
وانواع  صوره
ولونه  او  حتى  مذاقه
   لم تعلموني
كيف  الأبحار  فيه


اعاتبكم..
لأنكم  صورتم  لي  الدنيا 
قوس  قزح  يزهوا  بالوانه
وجنةً من الطيبِ
اعاتبكم..
لأنكم  جعلتم  قلبي  بلون  الثلج
وروحي  تنبض  بالحب
وعقلي  يتكلم  بالحق
وضمير, يعذبني, يؤرقني ويقتلني
لما...  وانتم  تعلمون
ان  كف  الشر  تحارب الخير
لما...  لم  ترووا  لي
عن  تلك  الأقنعة  المزيفة
اقنعة  الشيطان
والحقد
والنقص
والكراهية
أكنتم  خائفين!
ان  اغرق  في  الوحل
تعالوا
وانظروا
ماوصل  اليه  الحال
حبال من
الزيف
والكذب
والنميمة
يخنقُ  بها  الأنسان
اعاتبكم..
لأن  حرصكم  لم  يحمني
بل  اوجعني
لوحدتي
في  دنيا  ملئها  الحقد
والكراهية
 
103  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / محاضرة للأستاذ عازف العود سرمد نوئيل في جمعية عشتار/لينشوبينك في: 09:19 31/01/2008
محاضرة للأستاذ عازف العود سرمد نوئيل
في جمعية عشتار/لينشوبينك


بقلم: ثائرة شمعون البازي
في يوم الثلاثاء المصادف 22ـ01ـ2008 التقى عدد من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري مع عازف العود الأستاذ سرمد نوئيل عبد الأحد في محاضرة قيمة في جمعية عشتار في مدينة لينشوبينك وبالتنسيق بين اللجنة الثقافية واللجنة واللجنة الفنية لجمعية عشتار, حيث تم توجيه دعوة للعازف سرمد نوئيل عبد الأحد ليغنينا بمعلوماته القيمة والغنية عن دراسته الأكاديمية وتجاربه الشخصية في مجال العزف على آلة العود.
عازف العود سرمد نوئيل عبد الأحد عراقي الجنسية من مواليد بغداد. خريج كلية الفنون الجميلة, قسم الفنون الموسيقية وتخصص على آلة العود عام 1996 .

اخذنا العازف سرمد نوئيل عبد الأحد الى اجواء متنوعة حيث بدأ محاضرته اولا بتعريف مصطلح الموسيقى ومن اي مصدر جاءت, ومن ثم تحدث عن الصوت الموسيقي( حدوثه وانتشاره) وايضاً عن النغمات الموسيقية ومن ثم عن الأستخدامات الأولى للآلآت الموسيقية والتي كانت تستخدم في بداياتها عند السحرة والكهنة والذين كان لهم سلطة ودور كبيرين في ذلك الزمن.
وتحدث ايضا عن اول اختراع  للآلة الموسيقية التي عرفها الأنسان وعن كيفية التنوع الذي حصل في تطوير الألة الموسيقية واكتشاف الجديد منها عبر العصورالمختلفة موثقاً ذلك بالصور للآلآت الموسيقية وبشكل عام  منذ تاريخ بابل وآشور الى الآلات الموسيقية الحديثة.
وقد امتعنا العازف سرمد في نهاية محاضرته بمعزوفتين جميلتين ختم بهما محاضرته وسط تصفيق وترحيب الحضور آملين منه الأستمرار في عطاءه دون توقف. 


في الختام الشكر موصول الى كل من السيد ساهرالمالح والسيدة جيرمين البازي لقيامهما بواجب  الضيافه تجاه فناننا سرمد نوئيل عبد الأحد. 


Thash922@hotmail.com   



 
     
   
   
   
   
     
104  الاخبار و الاحداث / لقاءات ومقابلات / لقاء مع الفنان الأكاديمي سعد دانيال في: 22:19 13/01/2008
لقاء مع الفنان الأكاديمي سعد دانيال
بقلم: ثائرة شمعون البازي

اكثرمن لقاء جمعني بفناننا الأكاديمي سعد دانيال وفي عدة اماكن مختلفة في مدينة  لينشوبيك السويدية.
في اللقاء الأول تم التعرف عليه عن طريق زميلنا ومعلمنا الاستاذ موشي داوود, واللقاء الثاني كنا  وعائلتي في زيارة عائلية للتعارف. وتكررت اللقاءات في مناسبات اخرى متعددة.
رحلت الأسفار اوصلت فناننا الأكاديمي الى مدينة لينشوبيك قبل بضعة اشهر.
جلست مع سعد دانيال وتكلمنا في امور فنية كثيرة منها ماحققناه ومنها مانود ان نحققها. اذن تعالوا معي لنتعرف على فناننا الأكاديمي في رحلته الفنية هذه.
 ان السيد سعد دانيال فنان اكاديمي مرهف الأحاسيس, جدي في عمله, قوي الملاحظة, وشخصيته لا يروق لها سوى قول الحق.
انه من مواليد: 1971ـ بغداد
تحصيله الدراسي:
ا   ـ  دبلوم تصوير سينمائي 1993 معهد الفنون الجميلة/ بغداد بتسلسل الأول على القسم.
ب ـ  بكالوريوس اخراج سينمائي 1996 كلية الفنون الجميلة/ بتسلسل الأول على الفرع.
ت ـ خريج دورة في الأخراج والتصوير عن الفلم الوثائقي في كلية السينما والتلفزيون
      المستقلة عام 2004.
ث ـ خريج دورة حول( الجانب الأنساني في التغطية الأعلامية) التي نظمتها اذاعة عمان
      نت برعاية اليونسكو الاردن 2005.
عن مشاركاته الثقافية والفنية تحدث لنا السيد سعد دانيال قائلاً:ـ
ـ لي مجموعة من المحاضرات والتي تخص مادة التصوير الفوتوغرافي ومادة الأضاءة في معهد الفنون الجميلة للأعوام (1997ـ 2000 ).
ـ شاركت كمصور فوتوغرافي في مسلسل (نساء في الذاكرة).
ـ شاركت في معارض الجمعية العراقية للتصوير سنة 2000 وسنة 2004.
ـ شاركت في ثلال معارض فوتوغرافية شخصية في معهد الفنون الجميلة سنة (1991ـ 1992ـ1993).
ـ معرض فوتوغرافي شخصي في كلية الفنون الجميلة سنة 1995.
ـ تصوير واخراج فلم بريد الغربة عمان 2005 انتاج عمان نت برعاية اليونسكو.
ـ شاركت في تصوير فلم سنبدا العرض انتاج كلية السينما والتلفزيون المستقلة.
ـ عملت كمدير اضاءة في قناة الفيحاء الفضائية.
كذلك كان فناننا التشكيلي عضواً في:
ـ الجمعية العراقية للتصوير.
ـ نقابة الفنانين العراقيين.
ـ اتحاد السينمائين العراقيين.
ـ منظمة سينمائيون عراقيين بلا حدود.
ـ جمعية الفنون البصرية والسمعية.

وتحدث لنا الفنان سعد دانيال عن التصوير الفوتغرافي, وعن المواضيع التي يرغب في تصويرها, قائلاً:ـ
عندما اصور اشعر بانني مازلت على قيد الحياة. واني اؤمن بان دورالمصورهو ان يلخص الحياة بصورة مثلما يفعل الرسام بلوحته والشاعر بقصيدته وهكذا.
اما المواضيع التي ارغب في تصويرها فهي الصور الصحفية وبحس انساني وايضا الأشياء الجميلة الي لا يراها الناس بشكل مباشر إلا بالتأمل, لأن الجمال موجود في كل مكان ويحتاج الى من يتذوقه ويكتشفه وهذه العملية لاتتم  إلا من خلال التأمل.
اما عن الفلم الوثائقي والشروط الاساسية الواجب توفرها فيه, اجابني  وبأبتسامته التي عرفناها:ـ
ان ابسط تعريف للفلم الوثائقي هو تقديم حقائق باسلوب التحقيق الصحفي والبحث العلمي بحس انساني وببساطة اكثر , هومجموعة احداث حقيقية لأناس حقيقيين وفي مكان وزمان حقيقيين.
اما عن الشرط الاساسي للفلم الوثائقي فهو تقديم الحقائق بعيداً عن التزييف او الترويج او الأنحياز لفكرة او لقضية ما , بل نقل الحقيقة كما هي الى المشاهد دون اي تزويق وهنا يتطلب منا أن ننقل الحقيقة بحياد وصدق.
واكمل قائلاً ان الفلم الوثائقي بالنسبة لي هو رسالة اقدم فيها معاناة وهموم وطموحات واحلام الناس الذين اعرفهم اوالذين ابحث عنهم.
اما عن مشاركته في الفلم الوثائقي تحدث:ـ
في الفلم الوثائقي لنبدأ العرض: انتاج 2005 \ 15 دقيقة, الموضوع الذي تناوله هو انجاز مهرجان سينمائي في العراق وفي ظل الظروف الصعبة التي يمر بها البلد, الفلم من اخراج ظافر طالب ومهندس الصوت باسم محمد ,اما دوري فكان التصوير. عرض الفلم في عدة مهرجانات في اوربا ونال اعجاب المهتمين.
الفلم الثاني بعنوان بريد الغربة ويتناول موضوع شاب عراقي متعدد المواهب في الغربة فهو طبيب ورسام ونحات ومصمم وعازف, الفلم  بطول ه دقائق من تصويري واخراجي واعداد الزميل حسن عبد الحميد . والفلمين من اشراف الأستاذ قاسم عبد وهما نموذج للأنتاج واطئ الكلفة.
اما عن طموحاته المستقبلية تحدث قالاً:ـ
اريد ان اترك اثر في الحضارة الأنسانية! بغض النظر عن حجم الأثر, المهم ان نترك شئ للأنسانية فلو نجحت بتقديم صورة واحدة للحضارة الأنسانية فهذا سيكون انجازي الكبير.
واخيرا استأذنا فناننا الأكاديمي مودعين ومتمنين له النجاح والتوفيق.


105  المنتدى الثقافي / أدب / من هو ؟ في: 07:16 13/01/2008
من هو ؟

ثائرة شمعون البازي



قالوا لي... احذريه
انه خبيث في سعيه
انه لئيم في خبثه
وتجنبيه...
لأنه شيطان بطبعه
يبيع صاحبه
بأرخص ألأثمان
انه كاذب في اقواله
و متملق بطبعه
فصرخت
ربي اعطاني
 مكانة عالية
وعقل كبير التدابير
وكنزاخلاق احسد عليه
وضميرا لا يوزن بالذهب
فهل ترضون لي
 ان انزل من ذلك العرش الملكي
لأتبارى مع ذلك المستتر
فمن هو؟
ليبيح لنفسه ان يقول
ويفعل مايشتهي
من هو؟
ليوقف طموحاتي
ليقرر مصيري
ويلغي كياني
اليس هو من
يتكلم بالثقافة وهو فاقدها
ينادي بالوطنية وهو بائعها
يتكلم عن الأيمان وهو كافر به
من هو؟

ليقسم العالم حسب اهواه
ليهدد وينعت كالصبيان
لا ارى فيه سوى
انسان يغتاظ غيظاً
من نجاحات غيره
وخائف من ضمور مكانته
و مضطرباً من إخفاقاته
لا اراه  سوى
 وجه بالف قناع
و شيطان أحرق
ضميره وأنسانيته
ومن باع ضميره للشيطان
هل سيوفق في مسعاه؟



2007ـ12/
106  المنتدى الثقافي / أدب / لك كلماتي في: 12:16 23/12/2007
لك كلماتي
في اربعينية الشاعر سركون بولص
بقلم:ـ ثائرة شمعون البازي   

هذه هي حال الدنيا
لا نحس بقيمة الأنسان
الا بعد ان يرحل مودعاً
كثيرون يأتون لهذا العالم
وكثيرون يرحلون عنه
منهم...
 ان رحل لا يذكر له شيئاًً
ومنهم...
 من يترك دروساً وعبراً عندما يغادر
وانت منهم ياأبن الرافدين
جئت هادئا ورحلت بهدوء
حملت معك هموم اجيالٍ
لتترك لنا ارثاً غنياً 
ولما لا !
وانت حفيد سركون وآشور
ولدت ورحلت
ومشوارك...محفوف بالمصاعب والغربة
ورحلت... وتركت صورك وكتاباتك
تحكي لنا ؟؟؟؟
بكوك اقاربك
وزملاء دربك
جئت كالزائر في هذه الدنيا
وفي غفلةٍ خطفتك  انامل القدر
ورحلت بهدوء
......
سمعت عنك
قرأت لك
وقابلتك مرةً
عشت لحظات جروحك
وامنياتك...واهوائك
احببت أشعارك
مملوءة هي بالحب.. والحنين..والألم..والغربة
تمعنت كثيرا بكلماتك وبعمق معانيها
وتمنيت ان يستمر ينبوع عطاءك
كنت دائما مفتخراً بعراقيتك
ومفتخراً بأمجادك
وكم وددت ان اسأل روحك
ماذا جنيت من هذه الدنيا؟
وهل قطفت فيها امنياتك؟
وهل ارتاح بالك؟
واتسائل
هل سكنت روحك بعد الرحيل
ام  بعدها حائرة في ليل الغربة الطويل!


وشكرا للشاعر سركون بولص وماتركه لنا من ارث عظيم

ابنتكم.....وابنة الرافدين
2007ـ12/10
107  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / مشاركة الفنانة التشكيلية ثائرة شمعون البازي في ستوكهولم Sollentuna في معرض في: 09:58 11/12/2007
مشاركة الفنانة التشكيلية ثائرة شمعون البازي
 في ستوكهولم   Sollentuna في معرض


كنت قد وعدت نفسي كأنسانة دخلت في ميدان الفن التشكيلي والتصميم والصناعة اليدوية ان اوصل رسالتي هذه للمهتمين في هذا المجال من أبناء شعبي في داخل وخارج العراق  وذلك من خلال نشر التجارب التي مررت بها بعد دراستي للأختصاص ذاته ولتلك الأبواب التي فتحت امامي , وككوني عراقية آشورية وفي بلد السويد والذي تتوفرفيه كل الأمكانيات المتاحة لتطورالأنسان, حيث استطعت وخلال فترة قصيرة ان اقدم  بعض المشاركات الفنية والتي افتخر بها.
اذاً لم تكن الغاية من المواضيع السابقة التي كتبتها عمل اعلان لي كما يظن البعض, ولكن  الغاية كانت ارسال رسالة للعالم اوضح من خلالها أمكانية الفرد العراقي المغترب على العطاء الدائم رغم الأحساس بالغربة والاشتياق للبلد الذي هجرناه بسبب الحرب.  فهذا الأنسان العراقي يواصل الأجتهاد اينما رحل واينما حلَ فالتجارب الصعبة في الحياة اعطتنا دروس عظام في كيفية ان نصبح اقوى ولا نستسلم.
في الأسبوع الماضي كانت لي مشاركة في معرض (سولينتونا) للأعمال اليدوية في ستوكهولم والذي يقام كل سنة ولمدة اربعة ايام,  يشارك فيه كل المحبين للصناعات اليدوية وعلى سبيل المثال المنتوجات المصنوعة من السيراميك/ المنسوجات بكل انواعها/ النحاس/ الزجاج / الحلي الفضية والعادية / الصناعات الجلدية/ صناعة الصابون والعاب الأطفال.
المنتوجات والصناعات اليدوية لهذه السنة تعددت واختلفت بالافكار وطرق العمل وكذلك اختلفت في طريقة عرضها وتقديمها.
اما عن مشاركتي هذه فقد كانت ضمن مجموعة من الطلبة في جامعة لينشوبينك وللصفين الثاني والثالث ومن ضمن الأختصاص الذي ندرسه,  وكانت هناك غايتين من المشاركة في هذا المعرض اولهما تعريف الزوار بالبرنامج الدراسي الجديد الذي بدأ العمل فيه عام 2005 في جامعة لينشوبينك.
اما الغاية الثانية فكانت عرض منتوجاتنا وافكارنا وتصاميمنا وبنفس الوقت بيع البعض منها اذا امكن.
بالنسبة لي كانت هذه اول مشاركة في هذا المعرض حيث عرضت فيها مجموعة حلي صنعتها من الزجاج والخشب وقد لاقت استحسان واعجاب الزوار.
في المعرض اتيحت لي فرصة التعرف على كثير من الفنانين السويديين وعلى اعمالهم الفنية الجديرة بالأحترام والتقدير. هؤلاء الفنانين فخورون بالحفاظ على صناعاتهم المتوارثة والتي يسعون ان يجعلوها تحيى ولاتموت لأنها جزء من ديمومية هذا الشعب وتاريخه.
هنا اود القول ورغم الغربة التي يعيشها الفرد العراقي فأن ذلك لا يمنع مطلقاً ان نقدم شيئاً باسم بلدنا العراق هنا في الغربة وان نحافظ على هذا التواصل لكسب الخبرات المتاحة ولنجعل تلك الخبرات المكتسبة تحت تصرف بلدنا العراق في المستقبل.
لأنه بالرغم مما حصل في العراق فان شعاع الأمل سيبزغ من جديد في يوم ما وستتصافح الأيادي من جديد وسيرجع العراقي محملاً بالخبرات وحينها سيشهد العالم عراق جديد اعظم شأناً مما سبق.
وحتى ذلك الحين لدي سؤال اطرحه للمسوؤلين , كم لدينا من تلك الصناعات اليدوية؟ وماذا قدمنا لها ولأصحابها؟ وهل سنجعلها تحيى ام سنقف مكتوفي الأيدي لنراها تضمحل امام اعيننا؟ وهل فكرتم يوما ما ان تسوَقون البعض منها الى الخارج؟
وفي النهاية آمل بأنكم  فهمتم فحوى رسالتي .

ابنتكم.....وابنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي
2007ـ12/11 
thash922@hotmail.com






108  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / عرض ازياء لأطفالنا في مدينة لينشوبينك في: 16:23 04/12/2007
عرض ازياء لأطفالنا في مدينة لينشوبينك

 Aktiv Ryd i Linköping       تلبية للدعوة التي قدمها             
للفنانة التشكيلية ثائرة شمعون البازي وذلك للمشاركة في المهرجان الذي أقيم في Fritidsgården i Ryd     
   قدمت مجموعة من اطفالنا الأحباء عرضاً جميلاً للأزياء. العرض كان لمجموعة جميلة ومتنوعة من  بدلات السهرة للأطفال في عمرالسابعة الى العاشرة.
البدلات من تصميم الفنانة  ثائرة شمعون البازي. هذا وقد ابدى الحاضرون اعجابهم بالأطفال وبطريقة عرضهم للبدلات , كما وشكر الحاضرون الفنانة جيرمين البازي التي ساهمت في تدريب الأطفال, كذلك  قدم الشكر لأهالي الأطفال لتشجيع اطفالهم للمشاركة في مثل هكذا فعاليات.
وقدمت هاتين المؤسستين السويديتين الشكر الخاص للفنانة ثائرة شمعون البازي لمشاركتها ومشاركة الأطفال في هذه الفعالية وتمنوا لها النجاح  والموفقية في اعمالها وعروضها القادمة.
هذا واحتوى البرنامج فعاليات اخرى وسوق للأعمال اليدوية التي صنعها الأطفال.

Thash922@hotmail.com

2007ـ 12/4











109  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / محاضرة للشباب في مدينة لينشوبينك/السويد في: 21:33 02/12/2007
محاضرة للشباب في مدينة لينشوبينك/السويد


بقلم: ثائرة شمعون البازي
عودتنا اللجنة الثقافية لجمعية عشتار ان تقدم لنا كل يوم ثلاثاء محاضرة تتناول مواضيع متعددة يقدمها محاضرون من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وضمن اختصاصات دراستهم او عملهم.
في أمسية الثلاثاء والمصادف 2007ـ11/27 كان لنا لقاء مع السيد مارتن نرسي لازار وكان موضوع المحاضرة لذلك اليوم مشاكل الشباب بشكل عام وفي السويد بشكل خاص.
هذا وقد ادار هذه المحاضرة والنقاش كل من السيد موشي داوود والسيد مارتن نرسي.
في بداية المحاضرة قدم السيد مارتن نرسي شرحاً موجزاً عن طبيعة المشاكل المختلفة التي تواجه شبابنا المهاجر الى السويد والأسباب الكامنة وراء تلك ا لمشاكل والتي من ضمنها أختلاف العادات والتقاليد بين المجتمعين.
والشئ الجديد في هذه المحاضرة ان السيد مارتن استطاع بذكاء ان يشرك الحضور من شباب وشابات وكذلك الأهل في محاضرته هذه, عندما طرح اسئلة متنوعة حول تلك المشاكل وطلب من الحاضرين رايهم وترك المحاضر الباب مفتوحاً امام الجميع للمشاركة في النقاش حيث كان النقاش بين رأيين للحاضرين حول الأسئلة المطروحة.
وهذه المشاركة الجميلة والحوار المفتوح اعطى للمحاضر وللحضور فرصة كبيرة ليطرح كل واحدا منهم رايه وافكاره بكل حرية.
هذا وكانت الأسئلة التي طرحت كالتالي:ـ
1ـ هل بسبب الوالدين يقع الشباب في المشاكل؟
2ـ كيف يستطيع شبابنا ان يعيشون بسعادة؟
3ـ كيف تعتقد ان بمقدورك ان تجد العمل الملائم لك؟
4ـ هل تعتقد ان الشاب يخفي عن والديه حقيقة مشاعره عندما يغرم ؟
5ـ هل للكنيسة او النادي دوراً ايجابياً او سلبياً في حياة الشاب؟
في النهاية شكر الحاضرون السيد مارتن نرسي لطريقته الجميلة التي اتبعها في ادارة محاضرته وروحه الهادئة والتي كانت متسعة لسماع كل الآراءالتي نوقشت من قبل الحضور.
وانا بدوري اقول مزيداً من هذه المحاضرات والتي تتناول مشاكل الشباب  في المهجر وخصوصا المواضيع التي تساعد المهاجرين الجدد من الشباب على التكيف والأندماج ا لإيجابي في المجتمع الجديد.










110  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / محاضرة فنية للأستاذ سعد دانيال في جمعية عشتار في: 22:41 25/11/2007
محاضرة فنية للأستاذ سعد دانيال في جمعية عشتار
في مدينة لينشوبينك/ السويد
بقلم: ثائرة شمعون البازي
في يوم الثلاثاء المصادف 13ـ11ـ2007  وفي امسية جميلة شملت مجموعة من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري والمهتمين بشأن الفن. حيث القى لنا الأستاذ سعد دانيال محاضرة قيمة لتجربته الفنية وبضمن أختصاصه الأ كاديمي الا وهو فن التصوير والاخراج للفلم الوثائقي.
حيث ادار الندوة الأستاذ والمعلم الفاضل موشي داوود.
تحدث لنا السيد سعد دانيال عن تجربته الرائعة عن فن التصوير الفوتوغرافي وعن تجربته في تصوير واخراج فلمين وثائقيين.
في البدأ قدم لنا السيد سعد دانيال نبذة مختصرة عن نفسه ومن ثم بدأ محاضرته بتعريف الحاضرين وبصورة موجزة ماذا نعني بالفلم الوثائقي وماهية الشروط التي يجب توفرها لأنتاج اي فلم وثائقي.
ثم تناول المحاضرموضوعي الفلمين الوثائقيين الذين عمل بهما.
الفلم الأول اسمه لنبدأ العرض انتاج 2005 وقد اسندت للسيد سعد دانيال مهمة تصويرالفلم.
الفلم يتناول موضوع انجاز مهرجان سينمائي في العراق في ظل الظروف الصعبة وبالأمكانيات المحدودة المتاحة للكادر المشرف على انجاز المهرجان,  هذا وقد شارك الفلم في عدة مهرجانات في اوربا ونال اعجاب المهتمين.
الفلم الثاني بعنوان بريد الغربة يتناول موضوع شاب عراقي متعدد المواهب في الغربة وكان دور السيد سعد هو التصوير والأخراج.
هذا وقد عرض الفلمان الواحد تلو الآخر وقد هزَ الفلمان فينا مشاعر الحنين للعراق, حيث تخلل الفلم الأول لقطات من عراقنا الحبيب والخراب الذي حل به  بعد الأحتلال والفلم الثاني جعلنا نعيش مرارة الألم لحظة مغادرة ارض العراق الى احدى الدول المجاورة والتي كانت محطة ترانزيت كما يقولون لنصل بعدها الى بلد الغربة.
بعد انتهاء الفلمين اتيحت لنا فرصة القاء بعض الأسئلة على السيد سعد دانيال واجاب عليها بكل رحابة صدر.
واخيرا اود القول بأننا كشعب كلداني سرياني آشوري نفاجئ كل يوم  بطاقة جبارة تضاف الى تاريخنا الحاضر العظيم.
تمنياتنا للسيد سعد دانيال بالموفقية والأستمرار بمحاولاته الفنية ان كان في مجال الفن الفوتوغرافي او في مجال الفلم الوثائقي.













111  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / الأدباء والفنانين يجتمعون في مدينة لينشوبينك في: 20:42 18/11/2007
الأدباء والفنانين يجتمعون في مدينة لينشوبينك
في السويد

بقلم السيدة ثائرة شمعون البازي
تلبية للدعوة التي نتجت عن الأجتماع الأخيرللجنة الفنية التابعة لجمعية عشتاروالتي تم تشكيلها بمبادرة طيبة من السيدة جيرمين البازي في حينها بدعوة جميع الشخصيات ذوات الأختصاصات الأدبية والفنية والثقافية لأبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري.
حيث لبى الدعوة مجموعة من ابناء شعبنا وهم كل من السيد داود كوركيس, السيد موشي داوود, السيد ياقو شنكو, السيدة جيرمين البازي, السيد وسام ديندو, السيدة ليندا يوخنا, السيد سعد دانيال والسيد ماجد هندوش والسيدة ثائرة شمعون البازي والسيد جوني اوراها. هذا وقد القى السيد الفاضل موشي داوود كلمة ترحيب بالحاضرين وقد تضمنت كلمته مقولة جميلة وهي ان الأدب والثقافة والفن هم سراج الأمة في الظلمات. وذكر ايضا ان ماأورثه  اجدادنا من تلك الثقافة  من خلال ماتركوه لنا من الالواح الطينية وما سطروه على الجدران هو الذي ابقى واعطى وجود لامتنا الكلدانية السريانية والآشورية وبعد كلمة الترحيب كان من المقرر مناقشة بعض الأمور والنقاط المهمة التالية:ـ
ـ العمل الجماعي واهميته
ـ نجاح المؤسسات والسبل المتاحه
ـ تشكيل لجان
ـ خطة عمل
ـ متفرقات
ـ ختامية
تم في الأجتماع مناقشة النقاط اعلاه , هذا وقد تم تأجيل تشكيل اللجان وذلك لأعطاء مجال وفرصة اكبر لذوات الأختصاصات لمناقشة هذا الامر.
وفي المتفرقة تم مناقشةالأمور الايجابية والمعوقات التي واجهتنا ونواجهها في تحقيق النجاح في اعمالنا. وقد تقرر في اجتماعنا هذا ان يحدد يوم آخر لدعوة ابناء شعبنا ومن الأختصاصات الأدبية والثقافية والفنية وسيعلن عنه في صفحة عشتار لاحقاً.
كما نتج عن هذا الأجتماع تشكيل ثلاث لجان مؤقته لأنجاز المهمات التالية:ـ
1ـ اللجنة التحضيرية لدعوة الأدباء والفنانين وبكل الأختصاصات.
 واعضائها كل من:
السيد ياقو شنكو
السيدة جيرمين البازي
السيد وسام ديندو
السيدة ليندا يوخنا
 
 2ـ اللجنة المسؤولة عن الأعداد والتهيئة للحفل التأبيني للشاعر الراحل سركون بطرس وهم كل من:ـ
السيد داود كوركيس
السيد موشي داوود
السيد ياقو شنكو
السيد ماجد هندوش
السيدة جيرمين البازي
3ـ اللجنة الفنية والتي ستأخذ على عاتقها تجميل وترتيب قاعة جمعية عشتار وهم كل من:ـ
السيد موشي داوود
السيدة ثائرة شمعون البازي
السيدة ليندا يوخنا
هذا وقد ختم الأجتماع بكلمة شكر من قبل السيد موشي داوود الى الحاضرين متمنياً لهم النجاح والتوفيق في اعمالهم.



112  المنتدى الثقافي / أدب / لا تنسوا من نحن في: 04:00 05/11/2007
لا تنسوا من نحن

ثائرة شمعون البازي



سأتكلم اليوم وبصوت غاضب
ولأنه فاض بي الكيل اكيالاً
يريدون تشويه حقيقتي
ويخططون لطمس معالمي
ويريدون تهديم كل منابري
بالأمس نكرنا احدهم
وهو واقف على اطلال حضارتي
واعلن للعالم ان معالمي اصبحت تحت التراب
ولأنه واقف فوق التراب
سمح لنفسه ان يعلن انه مالك الزمان
وتناسى سيأتي يوماً به
سيصيب الأرض اهتزازاً
وسينقلب مافوق الأرض تحتها
وحينها ستبتلع الأرض ادعاءاته
وسيرجع التاريخ القديم بأهله وبأمجاده
فاما انا فأقول كفاك كفراً وطغياناً
فصبر اولاد  بابل وآشورصبراً جباراًً
وانفاسهم طويلةًًً طويلة
فلا تستهينوا بنا وان كثر عددكم
فالأنتصار ليس بالعدد بل بالعقل والحكمة
.....
واليوم جاءني خبر آخر
زلزل دماء كياني
ان واحد آخر نعتنى  بالجالية
لم نكن ...ولن نكون يوماً جالية
نحن..... الأصل لا تنسوا
نحن..... من علم البشر   
 كيف تكون الكتابة والقراءة
نحن...  من سنَ القوانين   
وأقرَ كيف الحق لا يباع
نحن.....من اكتشف اسرارالعلوم
وعالجنا الداء... بالدواء
نحن.....من حل لغز الكون بالرياضيات
وجعلنا الطين والصخر...يطلق انفاساً
وبهما بنينا وشيَدنا
بيوتاً وقصوراً ومدنناً وحضارات
نحن.....من حمى تربة ارضه بجيشه المقدام
نحن..... من سقى العدو طعم المرار
نحن..... من نشرالعدل والسلام
.....
نحن لم نأتيكم من وراء البحار
نحن اولاد بابل وآشور
نحن شعب هذه الأرض
واصحاب هذا الحق
نحن ولدنا هنا وسنموت هنا
حضارتنا تشهد بوجودنا
وآثارنا ومنحوتاتنا تتكلم عنا
وتروي عن علومنا وايماننا وقوتنا
اقول لكم لن تستطيعوا نكراني
فبصمات اصابعي
تركتها في كل الأركان
وحفرت اسمي على كل الألواح
حرفاً مسمارياً سومرياً اكدياً آشورياً 
.....
فلم تخلُ ارض من زرع  يدي
ولم تخلُ مدينة من عمراني
ولم تفرغ المكتبات من علومي وافكاري
ففي  دار كل عراقي احيا انا
وفي عقل كل عراقي امكث انا
وان اراد العراقي ان يفخر يوماً
سأجده يتغزل بأمجاد اجدادي
امجاد بابل وقوانينها
وآشور وعظمتها
كيف تنكرني
وانا محفورة في كتب الديانات
فأنا لست مثل من اصطنعوا الأحداث
ولست من يختلق الروايات
انا جزء من هذا الكيان
ومهما غربتنا وشتتنا الأحداث
سنعود اليها ...وسنبرهن للذي تناسى
ان الحق لن يأخذ من اصحابه
فمهما حاولتم طمس الحقائق
وان مزقتم كل المجلدات
وحتى لو فكرتم بدفن كل المواقع
فهناك منها في كل البقاع
فأي حقيقة تريدون ان تمحوها
ونسيتم هناك الكثير منها
لن تستطيع اياديكم وعقولكم ان تتناولها
فانا لست تحت الأرض كما ادعى صاحبنا
بل انا متواجدة منذ الأزل
بشموخ وكرامة وعزة امجادي
ولن اقبل ان اكون جالية في بلدي العراق
بل انا صاحب الدار وانتم ضيوفي




2007ـ10/29
 

113  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / الأجتماع الأول للفنانين المبدعين في مدينة لينشوبينك في: 20:06 14/10/2007
الأجتماع الأول للفنانين المبدعين
في مدينة لينشوبينك
                                                                     

بقلم ثائرة شمعون البازي 

بدعوة من الفنانة جيرمين البازي عضوة اللجنة الفنية لجمعية عشتارفي مدينة لينشوبينك ,اجتمعت مجموعة من فناني هذه المدينة لليوم المصادف 2007ـ10/12 وكان من بين الحاضرين السيد موشي عوديشو(عضوفعال وخريج اكاديمية الفنون الجميلة/ العراق), السيدة ثائرة شمعون البازي (فنانة تشكيلية ومصممة/السويد), السيد سامي (خريج اكاديمية الفنون الجمعية/العراق) , السيد سعد دانيال(خريج اكاديمية الفنون الجميلة/العراق), السيد هيثم يوسف(خريج اكاديمية الفنون الجميلة/العراق), السيد جوني جليل (عازف ومغني) , وقد شرفنا بحضوره كل من الشاعرشابا اوراها والسيد امير بنيامين.
هذا وقد اعتذر البعض عن عدم حضور لظروف خاصة بهم ووعدوا بالحضور في المرات  القادمة , وبدورهم شكروا السيدة جيرمين البازي على هذه المبادرة الطيبة.
في بداية اللقاء رحبت السيدة جيرمين البازي بالحاضرين واعطت فكرة مبسطة عن الأهداف والغايات من وراء هذا التجمع.
بعد ذلك بدأ كل من الحاضرين بأعطاء نبذة مختصرة عنه وعن دراسته واهتماماته ولم تخلوا هذه الجلسة من بعض الطرائف الجميلة التي حدثت والتي اضافة جواً رائعاً للجلسة. ومن ثم بدأ الكل يطرح رغباته وامنياته وطموحاته التي يود ان يحققها من خلال هذه اللقات وعلى المدى البعيد.
وفي فترة الأستراحة قدم الفنان والعازف هيثم معزوفة موسيقية جميلة استمتعنا بها.
في النهاية قدمت عدة مقترحات ومن قبل اللجان الفنية المختلفة ومنها على سبيل المثال:ـ
قدمت السيدة جيرمين احدى اعضاء اللجنة الفنية لجمعية عشتارمقترح ومضمونه النية بتشكيل فرقة راقصة فلكلورية  للشباب من عمر 15 صعوداً واخرى للأطفال من عمر 8ـ12 سنة.
  واخيراً نقدم الشكر الجزيل للذين حضروا هذا اللقاء. ونتمنى بدورنا مشاركة اكبر من جميع فناني المدينة فالأبواب مفتوحة امام الجميع, كل يوم جمعة من الساعة الخامسة الى الساعة السابعة لحين تشكيل اللجان الفنية المختلفة.






114  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / مشاركة فعالة لفرقة الأغنية العراقية في: 14:31 17/09/2007
مشاركة فعالة لفرقة الأغنية العراقية

عودتنا فرقة الأغنية العراقية ان تقدم لنا اجمل الأغاني العراقية القديمة والأغاني الآشورية المتنوعة.
حيث بدأت الفرقة نشاطها منذ عام 2004 وللآن هي مستمرة في عطاءها ولم تبخل لحظة في اسماع ابناء شعبنا العراقي المغترب من الأغاني العراقية التراثية.
وعلى مدى هذه السنوات قدمت فرقة الأغنية العراقية المتألفة من الفنانة جيرمين البازي والعازف علاء سعيد عدة مشاركات فعالة مع جاليتنا العراقية ومع المناسبات السويدية وايضا ساهمت في حفلات اقيمت لدعم مشروع تبرع للدول فقيرة.
اما عن آخر مشاركاتها فكانت يوم 15092007 وذلك في منطقة الريد في مدينة لينشوبينك حيث قدمت دعوة من قبل الجهة السويدية آكتيف ريد والمسؤولة على ادارة هذا المهرجان
دعوة .
حيث كان منهاج الحفل متنوع حيث قدمت عدة فعاليات متنوعة ومن قبل جمعيات مختلفة وايضا كانت هناك مشاركات مختلف لأقامة سوق شعبي.
اما بالنسبة الى فرقة الأغنية العراقية فقد قدمت اغاني عراقية قديمة واغاني آشورية. اما عازفنا علاء سعيد فقد انفرد لأكثر من نصف ساعة عازفاً لنا اجمل المقطوعات العراقية والعربية.
بدورنا نهنئ اعضاء فرقة الأغنية العراقية ومزيد من النجاحات.

للأتصال:ـ
0739782771 العازف علاء سعيد
او
iraqisong@yahoo.se










115  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / عرض ازياء لأطفال شعبنا في مدينة لينشوبينك في: 08:25 17/09/2007
عرض ازياء لأطفال شعبنا في مدينة لينشوبينك        
   

بقلم ثائرة شمعون البازي
حلم كبير اردت ان احققه في بلدي العراق ومنذ زمن بعيد إلا وهو دراسة تصميم الملابس اولم يكن الأمر سهلا حيث كان عليَ السفر خارج القطر لدراسة هذا الأختصاص لذلك تنازلت عن هذا الحلم لأختار طريقاً آخر.
وفي السويد سعيت كثيراً للحصول على المعلومات حول امكانية  دراسة تصميم الملابس واكتشفت ان هذا الاختصاص موجو فقط في العاصمة ستوكهولم وفي مدينتي يتيبوري ومالموا وكان صعبا عليَ ان انتقل وعائلتي الى احدى هذه المدن الثلاثة, وكان هذا الأمر صعب الحصول لذلك قررت ان ابعد الفكرة من بالي واحاول ان اجد نفسي في مكان آخر.
وجاءتني  فرصة كبيرة فتحت امامي ابواب كثيرة وليس باب واحد فقط. عندما قدمت الى جامعة لينشوبينك لدراسة الاعمال والصناعات اليدوية( الفن التشكيلي والتصميم).
ولكن لا اريد ان اكذب نفسي حيث حلم تصميم الملابس كان يراودني كثيرا لذلك قررت ان اخوض هذه التجربة ولو لمرة واحدة لأرى نتائجها,  وحصل عندما اكملت السنة الثانية من الجامعة كان مطلوب منا نحن الطلبة وكما هو معروف في برنامج كل مرحلة دراسية  وفي الأمتحان النهائي ان نقدم منتوج من تصميمنا ومن صنع ايادينا.
فجاءت الفرصة التي جعلتني ان اتخذ القرار إلا وهو يجب عليَ ان اخوض هذه التجربة بعد ان قدمت عدة منتوجات وتصاميم مختلفة ومن مواد وتكنيت مختلف وخلال الفترة الدراسية التي مضت.
فكانت النتيجة مذهلة حيث عرضت مجموعة بدلات مناسبات للفتيات من عمر 6ـ10 وقد قدم لي الكادر التدريسي والطلبة وحتى الحاضرين في المعرض الأخير كل التهنئة لهذا التقديم.
وظل حلمي ناقصاً إلا وهو إقامة عرض ازياء حي , حيث تقوم مجموعة فتيات بعرض البدلات امام الجمهور. وجاءت الفرصة عندما دعتني الجهة السويدية (آكتيف ريد) في مدينة لينشوبينك  للأشتراك في احتفالية يوم الريد.
ولم يكن الأمر سهلاً فحيث كان عليَ ان اجد مجموعة فتيات وبالاعمار التي قررتها ان يشاركوا في العرض وكان عليَ ان اخاطب مجموعة من  الأهالي ولأشرح لهم منهاج العرض وكانت مخاوفي كبيرة من رفض الأهل  لهذه الفكرة, ولكن حدث العكس حيث ساندني الكثيرون منهم وهكذا بدأ مشوار تدريب الأطفال على كيفية العرض وقد تبرعت الفنانة جيرمين البازي لتدريب الأطفال وتركت مهمة التصميم  والخياطة لي.
حيث درب الأطفال خلال يومين وبحضور الأهل وكانت فرحة الأطفال والأهل كبيرة لهذه الفعالية وكنا متشوقون ليوم العرض.
في يوم العرض ابدع اطفالا وتحركوا بكل ثقة وسعادة حيث ساروا وبأقدامهم الصغيرة الجميلة يضربون الأرض بخطواتهم الجريئة بكل فخرواعتزاز اما ا نا فكنت فخورة ومندهشة بهم اكثر من التصاميم التي قدمتها. هذا وقد ادهشوا اطفال بابل وآشور الحاضرين بهذا العرض حيث تعالت صيحات وهتافات المتفرجين.
في نهاية العرض قدمت هدايا للأطفال الذين شاركوافي هذاالهرض امتنانا للمجهود الذي بذلوه.
في النهاية اود ان اقدم الشكر الجزيل لكل من ساهمبل حب لأنجاح هذاالعرض واخص بالشكر الى كل من:ـ
1ـ أهالي الأطفال
2ـ للبراعم التي شاركتني فرحتي
3ـ للمدربة جيرمين البازي
4ـ لصديقتي هناء صليوا لمساعدتي
5ـ لنادي عشتار لمساهمتها الفعالة في دعمي
6ـ للذين حضروا خصيصاً لمشاهدة هذا العرض
واخيراً اود القول طلب مني بعض الأهالي ان استمر بعروضي هذه لذلك قررنا فتح دورة تدريبية للأطفال في منطقة الريد حيث سنلتقي معهم مرة واحدة في الأسبوع لتدريبهم.
 ولمزيد من المعلومات الأتصال على
ثائرة شمعون البازي
               013-179907

جيرمين البازي
013-179907
او
thash922@student.liu.se
iraqisong@yahoo.se












116  الاخبار و الاحداث / أخبار شعبنا / اقامة عرض للأزياء للاطفال في لينشوبينك في منطقة الريد في: 08:11 10/09/2007
   اقامة عرض للأزياء للاطفال في لينشوبينك

في منطقة الريد

 

ستقدم لنا الفنانة التشكيلية والمصممة اول عرض لتصاميمها والتي تخص فساتين حفلة للفتيات وللاعمار 6ـ10 سنة وذلك في الساعة الخامسة من يوم  السبت والمصادف  15092007 وذلك في منطقة ريد سنتروم وبمناسبة الأحتفال بيوم تأسيس هذه المنطقة وستبدأ الأحتفالية من الساعة الواحدة الى الساعة السادسة مساءا وستتخلل الأحتفالية فعاليات اخرى متنوعة والدعوة عامة للجميع فأهلاً وسهلا بحضوركم


تصميم الملابس ثائرة شمعون البازي

 

تدريب الاطفال جيرمين البازي




117  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / مشاركة ابناء شعبنا في حفل في لينشوبينك / السويد في: 19:56 08/09/2007
فنانتنا التشكيلية ثائرة شمعون البازي                           
            ومشاركة جديدة
 
     
                     
 اقامت المؤسسة السويدية Studieframjandet
حفلا جميلا دعت اليه جميع الكوادر ومن الجمعيات التي تعمل معها والذين كان لهم دورا فعالاً لخدمة جمعياتهم والذين كانوا مسؤولين على ادارت الحلقات الدراسية وضمن اختصاصات مختلفة ومن خلال الجمعيات التي يعملون فيها, وايضا ابتهاجا ببدأ موسم برامجها الجديدة .
حيث افتتحت السهرة بكلمة ترحيب بالحاضرين ومن ثم تخلل برنامج الحفل عدة فعاليات متنوعة  ُقدمت فيها رقصات مختلفة وعزف على الآلات الموسيقية وكان من ضمن البرنامج أيضاً,  التعريف ببعض فعاليات المؤسسه التي ستبدأ مع موسمها الجديد.
وكان من بين الشخصيات البارزة في هذه الأمسية وألتي كان لها دوراً فعالاً وكما عودتنا دائماً الفنانه التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي حيث التَف حولها الحضور وشاركوا في الفعالية التي قدمتها (صناعة الحلي)  والصور تظهر لنا مدى سعادة الحاضرين في مشاركتهم بالنشاط ومن خلال الأفكار التي طرحتها فنانتنا ثائرة شمعون البازي.

للمشاركة في الدورة التعليمية ( اصنع اكسسواراتك بنفسك) لفنانتنا ثائرة شمعون البازي والذي سيبدأ يوم 15/09/2007 في منطقة لامباهوف في لينشوبينك .
العنوان الألكتروني للأستفسار:ـ
thash922@student.liu.se

بقلم السيد ماجد حيقار
سكرتير المجلس القومي الكلداني السرياني الآشوري/ لينشوبينك
07092007
               


   
       
 
         
      
     
     
     
     
     
     
     
118  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / أمسية شعرية في لينشوبينك في نادي عشتار في: 08:24 30/08/2007
أمسية شعرية في لينشوبينك                                   
 في نادي عشتار
                                             

يبقى احفاد بابل واشور نموذجا مكملا هاتين الحضارتين العريقتين. حيث كل يوم نفاجئ بعطاء اعظم وبخزين يتدفق ومشاعرحب فياضة لهذا البلد العظيم والحنين للرجوع الى ذلك الصرح  العظيم صحيح البعض منا  لم يستطع ان يقاتل بالسلاح لكنه يقاتل بكلماته وكتاباته, فلن ننسى دور شعراءنا وادباءنا وعلماءنا ومفكرينا وحتى المبدعين منا بالفن وفروعه كيف اعطوا ويعطون مالديهم لخدمة هذه الامة .
فكانت جمعية عشتار اول من بادرت بدعوة مجموعة من شعراءنا لفسح المجال امام جاليتنا للتعرف عليهم وعلى نتاجاتهم.
حيث وجهت جمعية عشتار في مدينة لينشوبينك/ السويد  في اليوم المصادف 07ـ08/28 دعوة لمجموعة من شعراءنا المبدعين لأقامة امسية شعرية يتم من خلالها تعريف هؤلاء الشخصيات على ابناء امتنا وتعريفهم على بداياتهم الشعرية واخرانتاجاتهم.
فقد دعت كل من الشاعر شابي اوراها خوشابا, الشاعر اندريوس ياقو ساوة, الفنانة التشكيلية والشاعرة ثائرة شمعون البازي الفنانة والشاعرة جيرمين البازي. وقد ادار الندوة مشكورا الأستاذ الفاضل موشي داود اما الحاضرون فهم من ابناء جاليتنا العظيمة.
حيث قدم كل شاعر نبذة مختصرة عن حياته ودراسته واهتماماته وبداياته مع كتابة الشعر, القصيدة او حتى كتابة الخاطرة والتحدث عن آخر انجازاته .
ـ يقول السيد شابي اوراها خوشابا انا من مواليد 1924 ومن قرية خوارا في منطقة العمادية لم اكمل الدراسة ولكن استطعت ان ادرس اللغة الاشورية وتأثرت كثيرا بمعلمي المدرسة التي درست فيها واستطعت ان اتعلم القليل من اللغة العربية .
 عملت لفترة في شركة النفط ومن ثم انتقلت الى عدة وظائف اخرى ثم نزلت الى بغداد ومنها هاجرت الى السويد.
بدأءت كتابة الشعر منذ عام  2005 للآن لم انشر كتاباتي لا في الصحف ولا حتى على الأنترنيت ومن قصائدي , قصيدة  قومية الأمة/ الهجرة من بلدي وكلاهما باللغة السريانية.
ـ اما شاعرنا اندريوس ياقو ساوة عرف نفسه قائلاً :ــ
انا من مواليد 1955 من قضاء العمادية محافظة دهوك . اكملت الاعدادية ومن ثم تخرجت من المعهد الصحي في بغداد.
وقد اشتركت في الأمسيات الشعرية والتي كانت  تقام في حينها في  نادي الثقافي الآشوري في بغداد وكانت كتاباتي باللغة لآشورية.
خدمت العسكرية لمدة ستة سنوات وبعدها رجعت الى محافظة دهوك ومنها هاجرت الى السويد.
في السويد عاودت الكتابة مرة اخرى وقد شاركت في مناسبات كثيرة واحدى هذه المشاركات كانت  في مهرجان الشعر في العاصمة استوكهولم وايضا لي مشاركات كثيرة في مدينتي لينشوبينك وحاليا لدي 35 شعرا تتحدث فحوها عن الحب, المدح, الوصف والسياسية.
واخر كتاباتي هي بغداد جريحة/ اسود الرافدين/ مأساة تلسقوف وجميعهم باللغة الأشورية.

ـ ام فنانتنا التشكيلية ثائرة شمعون البازي والتي فاجئتنا بكتاباتها مؤخراً قائلة:ـ
ان ماوصلت اليه لليوم  من نجاحات في حياتي ببسبب ماتعلمته من والديَ . فوالدتي كانت دائما توجهني لقرآءة القصص ومنذ المراحل الأبتدائية. اما في المرحلة المتوسطة فبدأت بقراءة الروايات لمختلف المؤلفين ومنهم طه حسين واحسان عبد القدوس.
ولم انقطع عن القراءة  لليوم.
تخرجت من المركز القومي للحاسبات الألكترونية وعملت في شركة اعادة التامين العراقية وعملت مسؤولة قسم الحاسبة الالكترونية وبعدها هاجرت عام 1999 الى السويد.
في السويد درست مربية اطفال والآن انا في السنة الثالثة في الجامعة ودراستي هي الفن
التشكيلي والتصميم.
كتابة للخواطر بدأت من مراحلي الدراسية وكانت مجرد تعبير عما يجول في خاطري وايضا كانت لي تجارب في كتابة القصة القصيرة .
بدأت الكتابة تنتعش لدي في الأشهر الأخيرة وبسبب مايمر به بلدي من ضيق ومايمر به شعبي الكلداني السرياني الآشوري من مصائب والتي اوجعت قلبي وحركت عندي المشاعر والأحاسيس والتي جعلتني افجرها على الورق وفي وقت قصير.
وأول خاطرتين كتبتهما بمناسبة انعقاد المؤتمر في عين كاوة فكانت بعنوان هنياً ياشعب بابل وآشور والأخرى بعنوان تعالوا. وهنا علي ان اذكر ان الفضل الأول في تشجيعي على الكتابة كانت هي صفحة عين كاوة التي استقبلت كتاباتي بكل ترحيب ولم تتأخر في انزالها في صفحتهم وهذا الموقف دفعني للتواصل في الكتابة.
الآن لدي مجموعة شعرية القليل منها نشر والباق في الطريق للنشر.
ـ اما الفنانة والشاعرة جيرمين البازي تحدثت قائلة:ـ
انا من مواليد بغداد وخريجة الأعدادية /  الفرع الأدبي. عملت في السياحة / فندق الرشيدـ قسم الأستقبال.
بدأت كتابة الشعر منذ عمر مبكر وكتاباتي كانت تعبيرا في محبة الوطن العراق, وكانت عبارة عن احاسيس وخواطر وهواجس معبرة. واستمريت في الكتابة لحين وصولي الى السويد .
نشرت الكثير من كتاباتي في مجلة حويودو 2003 وكانت مشاعر مغتربة اول قصيدة نشرت لي وكذلك قصيدة بعنوان غربتي طالت في مجلة عشتار الشهرية والتي كانت تصدرها جمعية نادي عشتار الموقرة في مدينة لينشوبنك.
الأن لدي مجموعة شعرية نشر البعض منها, وهناك منهم في الطريق الى النشر.
آخر كتاباتي هي بغداد تبكي/ يتامىعراقنا الجريح/ الكأس والأسود.

هذا وقد قدم كل من شعرائنا الأربعة مجموعته الشعرية,  و قد تغنى كل واحد منهم بقصائده او بأحدى اشعاره الجميلة والتي اختارها لهذه الامسية ليطرب بها الحاضرون.

  بقلم
السيد ماجد حيقار هندوش
سكرتير المجلس القومي الكلداني السرياني الآشوري/في مدينة ليشوبينك ـ السويد
7ـ08/29
لقراءة الخواطر والأشعار الدخول على العناوين التالية
www.ishtar.se
www.shimsha.se
www.ishtarforening.se


 العنوان البريدي

للشاعرة ثائرة شمعون البازي
Tash922@student.liu.se

الشاعرة جيرمين البازي
iraqisong@yahoo.se


















119  الاخبار و الاحداث / لقاءات ومقابلات / حوار مع الفنان التشكيلي طلال ميخائيل في: 08:16 06/08/2007
حوار مع الفنان التشكيلي طلال ميخائيل

بقلم الفنانة التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي
حلم بدأ يراودني ويسيطر عليَ, لماذا لا أبدأ بالبحث عن كل فنان تشكيلي عراقي لأتعرف عليه والتقيه ولأ جد الأجوبة للاسئله التي تدور في بالي. اتمنى ان التقيهم والتعرف على سيرتهم الذاتيه وعلى اعمالهم الفنية وماذا حققوا.كنت اتمنى ايضا التعرف على خططهم المستقبلية. وايضا لأعرف المزيد والمزيد من الخفايا والتي تخص اجتهاداتهم, احلامهم, طموحاتهم. كما تمنيت التعرف على اسرار مهنتهم وكيف يخططون, واي الهام يحركهم ومن اين يأتون بالأفكار , وكيف يبدأوون وبماذا ينتهون.
كنت اود ان اتعرف على من هاجر منهم واين بلد التجوا اليه. كنت اود ان اعرف الى اين وصلوا وفي اي حال يعيشون. هل الغربة اكرمتهم ام خيبت ظنهم,هل الغربة اضافت شئ ام خذلتهم؟
لم يأتيني هذا الحلم فجأءة وانما منذ بدأت ادرس مجال الفن التشكيلي والتصميم في الجامعة(السويد) بدأ معها الفضول والتساؤلات . وحتى استطيع تفهم واقع الفنان التشكيلي العراقي كان عليَ البحث عنهم داخل وخارج العراق.
واود ان اعلمكم واني وخلال فترة وجيزة تعرفت على مجموعة فنانين في السويد وخارجه وهذا بدوره حفزني اكثر على المبادرة ولأكن أول من بدأ المحاولة مع العلم ليس لدي ادنى فكرة هل سيرحب بي وبفكرتي ام لا! مع العلم اثمرت بعض لقاءاتي وسأحاول ان اجعل رحلتي هذه على مراحل وسوف لن أبخل بهذه اللقاءات بل سأقوم بنشرها .

اللقاء الأول مع الفنان التشكيلي طلال ميخائيل عيسى
كنت قد تعرفت على الاستاذ والفنان العراقي التشكيلي طلال ميخائيل عيسى صدفة وعن طريق احد الزملاء الذي علم باهتمامي.
كانت اول زيارة له زيارة عائلية للتعارف فيما بيننا. جلسة عائلية جميلة فنية شملتنا حيث تحدثنا فيها عن اعمالنا ومشاركاتنا وطموحاتنا المستقبلية واحلام كبيرة يحلم بها كل عراقي اغر الا وهي ان يكمل رسالة اجدادنا العظماء وحضراتنا التي روتنا وغذتنا من خيراتها. 
رسالة يحملها كل دم عراقي ومن اي مكان يسكنه ليهتف هاانا العراقي انظر ماذا اصنع فلا الفرقة  ولا الغربة تنتصر عليَ.
اذن من هو طلال ميخائيل عيسى؟
انه شخصية هادئة طموحة , تتميز بالابداع, رقيق, متعاون, ذو كرم , لا يبخل عليك بمعلومة سخي في شرح واعطاء من خبرته  دون مقابل. بيته عبارة عن متحف من اعماله الفنية مابين الرسم , والنحت. فهو يتفنن في استخدام مواد وطرق فنية مختلفة فهو يتعامل مع الطين, البرونز ,الأسمنت وحتى الخشب.
ـ انه من مواليد ـ  1947  / الموصل ـ العراق.
ـ خريج اكاديمية الفنون الجميلة/ 1971 دمشق ـ سوريا.
ـ من المتمييزين في مجال  الرسم والنحت والمعروف بأن اكثر اعماله من( البرونز والاسمنت).
ـ  شارك في عدة معارض  في العراق وبعض الدول العربيه والاوربيه ما بين1974 و1990 .
ـ شارك في ثلاثة مهرجانات التي تنعقد مرة كل سنتين في العراق. مهرجان بغداد الدولي الأول والثاني ومهرجان الواسطي في العراق, ومهرجان تركيا حيث كان احد اربعة فنانين عراقيين ممن مثلوا العراق في تركيا عام1990.
ـ عمل كمدرس في قسم النحت في المعهد الفني في بغداد.
 ـ أقام سبعة معارض خاصة في العراق في اعمال النحت,  كذلك معرض لوحات في سوريا وآخر في الأردن.
ـ اكثر اعماله شهرةًً نصب تذكاري في بغداد من البرونز بطول 23 م وارتفاع 13 م . كذلك تمثال بطول 2,5 م لأمرأة  في منتزه متحف الفن الحديث في بغداد.وكذلك عمل جدارية بطول 2 م من البرونز في
مطار البصرة. وتماثيل من البرونز بأبعاد 2,3 م في الموصل والبصرة. كذلك لوحة على قاعدة فايبركلاس منصوبة في كنيسة في دمشق.
ـ يرسم في بعض الأحيان ويعمل بالسيراميك .
اسلوب الفنان طلال ميخائيل عيسى؟
انا اعمل منذ البدأ في مجال الرسم والنحت ـ احيانا ارسم بغزارة واحيانا ارحل الى عالم النحت. اما مجال النحت فهو الاساس عندي. في بادئ الأمر عملت على الطين لفترة قصيرة في مجال الدراسة في الكلية. بعد ذلك اتجهت الى مادة الخشب ثم جربت التعامل مع مادة البرونز لأنها تعطي مساحة ومجال اوسع.وهذا العمل لازمني للآن ولكني الأن في دور سبات لعدم امتلاكي لموقع خاص اعمل به لذلك تجدني التجئ الى العمل مع السيراميك بمعنى اكثر دقة( الجائع يقبل ان يأكل خبزا وشايا اذا لم تتوفر له الاطعمه التي يحبها) .

يعيش حاليا وعائلته في مدينة هادئة وحاليا يعمل في احدى متاحفها.
يطمح ان يفتتح معرض شامل خاص لأعماله الفنية او حتى المشاركة مع فنانين آخرين.
وفي النهاية اود ان اقول كنت اتمنى ان الوقت لا يمر سريعا للوقت الجميل الذي جمعنا وللمعلومات الفنية القيمة التي قدمها لي وبكل حب وترحيب والتي كانت من الممكن ان تشترى بالنقود واخيرا ودعنا الفنان الرائع طلال ميخائيل وودعنا زوجته التي حاولت تضييفنا طول الوقت ببالغ الفرحه.
فالشكر الجزيل لفناننا وعائلته ومزيد من النجاحات.

والى الملتقى مع رحلتي الثانية
07 ـ08\










120  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / مشاركة فعا لة من الفنانة جرمين البازي في: 18:23 09/07/2007
مشاركة فعا لة من الفنانة جرمين البازي   
                           

والتي تعني بشؤونStudiefrämjandet i Östergötlandالمؤسسة السويدية 
الجمعيات المختلفة وعلى التحديد الجمعيات التابعة للمهاجرين من دولهم الى السويد.
حيث دعت هذه الجهة الرسمية الفنانة جرمين البازي للمشاركة في افتتاح قاعة جديدة في منطقة لامبهوف.
قدمت الفنانة جرمين البازي اغاني اشورية وعربية عبرت عن التراث والفلكلور مابين النهرين وشارك مجموعة من الحاضرين من ابناء شعبنا والسويديين بالتصفيق والرقص وبعدها طلب الحاضرين من فنانتنا في امكانية اقامة دورات تدربية  لهذا للفلكلور.
وفي النهاية عبروا الحاضرون عن شكرهم وتقديرهم  بباقة زهور جميلة وتم الاتفاق مع فنانتنا لاقامة دورتي احدهما دورة تعلمية وتدربية للفلكلور الاشوري والشرقي والأخرى اقامت دورة رياضية للنساء.

في النهاية دعوى للراغبين في الاشتراك في هذه الدورات الاتصال والاستفسار على الارقام التالي.


 Helin Ljungberg
252305ـ013

جرمين البازي
0736950862
او
 0732034593
121  الاخبار و الاحداث / أخبار شعبنا / مشاركة فعا لة من الفنانة التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي بفعالية فنية (عمل يدوي) مع الاطفال. في: 13:33 21/06/2007
مشاركة فعا لة من الفنانة التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي             
في مدينة لينشوبينك في السويد مع Studieframjandet i Ostergotland    
                   

Studieframjandet i Ostergotland المؤسسة السويدية التي تعني بشؤون الجمعيات المختلفة وعلى التحديد الجمعيات التابعة للمهاجرين من دولهم الى السويد.

ومن مسؤوليتها ايضا اقامت دورات تعليمية وتطويرية التي تدعوا اليها كافة اعضاء الجمعيات التي تعمل معها.
ومن اهدافها المستقبلية ان توسع نشاطاتها في العديد من مناطق مدينة لينشوبينك ومع جهات سويدية اخرى والتي تعني بالامر ايضا . ففي هذا اليوم تم افتتاح قاعة جديدة في منطقة لامبهوف في مدينة لينشوبينك .
حيث دعت هذه الجهة الرسمية الفنانة التشكيلية والمصممة ثائرة شمعون البازي للمشاركة بفعالية فنية (عمل يدوي) مع الاطفال.

حيث التف مجموعة من اطفال المنطقة حول فنانتنا للمحاورة والتمتع بالعمل . اما الكبارفقد ابدوا رغبتهم المشاركة في هذه الجلسة الفنية . في النهاية خرج الجميع شاكرين فنانتنا وهم سعداء وفخورين حاملين معهم انتاجاتهم التي صنعوها.
حيث تم الاتفاق ايضا مع فنانتنا ثائرة شمعون البازي لاقامة عدد من الدورات التعليمية للاعمال اليدوية لكل من الاطفال والكبار. وتم الاتفاق البدا بالنشاطات مع بداية شهر الثامن.
وبدوري اشكر السيدة هناء صليوا للمشاركة الفعالة في هذه الفعالية فهي احدى نساءنا التي لها دورا كبيرا لابراز دورالمراءه  الكلدانية السريانية الاشورية في المجتمع السويدي.
في النهاية دعوى عامة لكل العوائل الساكنين في هذه المنطقة او غيرها ومن الذين يرغبون في تنمية المواهب لدى اطفالهم الاتصال على الارقام التالي للاستفسار.

 252305 ـ013 Helin Ljungberg

ثائرة شمعون البازي 179907ـ013










122  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / تخرج مجموعة من ابناء شعبنا من طلبة الثانوية في مدينة لينشوبينك في السويد في: 09:47 18/06/2007
تخرج مجموعة من ابناء شعبنا من طلبة الثانوية في مدينة 
                                 لينشوبينك في السويد
                   

اليوم والمصادف 16062007 احتفل مجموعة من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري بتخرج دفعة من شاباتنا وشبابنا من المرحلة الثانوية وبحضور كبير من اهالي الطلبة والمقربين لهم حيث تعالت  هتافات الفرحة وتبادل التهاني كلما مرموكب من  مواكب الطلبة المزدهرة باللون الابيض.
 كما اقام نادي عشتار الاجتماعي امسية على شرف الطلبة المتخرجين .
وعلى انغام الموسيقى, رقص وصفق الحاضرون, حيث اطربتنا الاغاني الاشورية والعربية والتي قدمها كل من المطرب انان والعازف  اوسي وعزف وغناء الفنان بسمان وتخللت الحفلة الكثير من المفاجأت.
كما قدم السيد ضياء شمعون كلمة تهنئه  باسم  رابطة  الاكادميين والتربويين في لينشوبينك.
 فالف مبروك لطلبتنا الاعزاء وعوائلهم وهنيئا لشعبنا العظيم  والمزيد من التقدم والنجاح .



















123  الاخبار و الاحداث / أخبار شعبنا / احتفالية لتخرج مجموعة من اطفالنا من المرحلة الابتدائية في لينشوبينك في: 09:38 16/06/2007
احتفالية لتخرج مجموعة من اطفالنا من المرحلة الابتدائية في لينشوبينك

يبقى العلم العراقي مرفوعا بعظمته وشموخه في كل المناسبات و بوجود الخيرين من ابناء شعبنا. حيث احتفلت مجموعة من عوائل شعبنا الكلداني السرياني الاشوري لتخرج مجموعة من ابناءهم من المرحلة الابتدائية.
 Solhagaskolanفي منطقة االريد شهدت مدرسة
حضورا كبيرا لاهالي ابناء جاليتنا للمشاركة في هذه الاحتفالية حيث تخللت الاحتفالية فعاليات متنوعة حيث ابتدات الاحتفالية بالنشيد الوطني السويدي ومن ثم قدمت مجموعة الاغاني والعزف على الالات الموسيقية, الذي كان لابناءنا مشاركة فعالة فيها.   
ارتسمت الفرحة على شفاه الحاضرين وهم يصفقون لغناء ولعزف اطفال المدرسة وكان لابناءنا الحصة الكبيرة من الشهادات والهدايا التقديرية. حيث حصل كل من روبين حازم صليوا, ميرنا ماجد حيقار, وبطرس حبيب صليوا على شهادات تقديرمن المدرسة لدورهم المهم  والكبيرفي اعطاء النصح والمساعة للطلبة.
ونقدم بدورنا التهنئة الحارة لاولياء الامورلكل من:ـ
ـ بان عوديشو
ـ زينا شابو
ـ مارفين عوديشو
ـ ميرنا ماجد
ـ رينا يوسف

وعقبال التخرج من الجامعة.

ثائرة شمعون البازي
15062007












124  الاخبار و الاحداث / اخبار الجمعيات والنوادي / احتفالية بعيد اليوم الوطني السويدي في: 08:35 07/06/2007
احتفالية بعيد اليوم الوطني السويدي  Nationaldag  
                         
                                   

اليوم والمصادف 6 حزيران احتفل الشعب السويدي بيوم عيد الوطني حيث اقيمت احتفالية كبيرة في منطقة الريد في مدينة لينشوبينك.
افتتحت الاحتفالية بالنشيد الوطني ,ومن ثم بداءت الاحتفالية حيث تخللتها فقرات متنوعة كالغناء, الرقص, العزف ,سوق شعبي متنوع.

 حيث قدمت فعاليات متنوعة سويدية ومن جمعيات مختلفة اخرى. وكان لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري الحصة الكبيرة من هذه المشاركة, حيث قدمت لنا السيدة جرمين البازي فقرات غنائية اشورية وعراقية وشارك في الرقص نخبة من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ومن الذين يؤمنون باحياء وابراز تراثنا العظيم امام السويديين وامام العالم اجمعه.
كما شاركت الاخت ثائرة شمعون البازي بعرض وببيع المعجنات العراقية والسويدية.
فتحية  عظيمة لكل ابناء امتنا من جالية لينشوبينك, وتحية حب وتقدير لكل من  شارك وحضرفي هذه الاحتفالية والشكر والتقدير لكل من مثل :
ـ  نادي عشتار
ـ المجلس القومي الكلداني السرياني الاشوري
ـ رابطة الاكادميين والتربويين
ـ جمعية اورهي
















125  الاخبار و الاحداث / أخبار شعبنا / معرض فني اكاديمي شامل في: 18:16 03/06/2007
معرض فني اكاديمي شامل
                             
                               
كان لنا حضور في معرض فني شامل اقامه طلبة جامعة لينشوبينك فرع الاعمال اليدوية والتصميم والفن التشكيلي . شمل المعرض العديد من الاعمال اليدوية التي لها علاقة بالتراث السويدي وايضا شمل الكثير من التصاميم الحديثة.
وكان من بين المشاركين في هذا المعرض فنانتنا المبدعة ثائرة شمعون البازي وتحدثت  لنا قائلة:ـ
 نحن في نهاية السنة الثانية في الجامعة وهذا المعرض كما ترون شامل لصناعات يدوية وتصاميم  وايضا معرضا شاملا مابين الفنون التراثية والحديثة. حيث نشاهد كل طالب اجتهد بطريقته وعمله وفكره وطريقة التعامل مع المادة, في المعرض تجدون الاعمال النسيجية, اعمال النجارة والمعادن. وهذه الاعمال يفتخر بها الفنان والمواطن السويدي سواء كانت تراثية ام حديثة في تصاميمها .
وتحدثت فنانتنا التشكيلية والمصممة عن مشاركتها في هذا المعرض قائلة:ـ
خلال هاتين السنتين تعاملت مع مواد مختلفة وحاولت جاهدة ان لا احصراعمالي بمادة معينة  بل حاولت ان ابحث بنفسي عن كل ماهو ممكن تعلمه وكانت الحصيلة انني اصبحت من المتمييزين في اعمالي المتنوعة وكيف لا وانا ابنة بلاد النهرين العظيمة التي خلفت لنا تاريخا عظيما منذ بابل وآشور وليومنا هذا .
في مشاركتي هذه اردت ان اضيف شيئا جديدا لاعمالي السابقة ولابرز قدراتي وامكانياتي الاخرى والتي اخذت قالبا اخر لم يتوقعه الكثيرون من اساتذتي وزملائي الطلبة.
مشاركتي هذه المرة كما ترون مجموعة فساتين للبنات من تصميمي وخياطتي. ربما يتبادر لذهن ايا كان لماذا وقع الاختيار على تصميم ملابس.
اقول كانت لي امنية قديمة ان ادرس واعمل في هذا الميدان لكني لم استطع تحقيق ذلك لاسباب عديدة. ولم استطع تحقيقها حتى عند قدومي الى السويد وربما كان هذا من حسن حظي لاني في النهاية درست مجال اوسع بكثير من مجال تصميم الملابس بل اصبح الاخير جزء من اختصاصي الحالي. في الحقيقة لم اتوقع تقبل الفرد السويدي لعرضي هذا ولكن الامر جاء على العكس من ذلك, فقد جاءتني عروض كثيرة منذ اليوم الاول وان دل هذا على شئ فانما يدل على اني حققت نجاحا آخر في اعمالي وهذا فخرا لي ولبلدي العظيم العراق.
وقبل ان نترك فنانتنا سالناها عن امنيتها ردت قائلة:ـ
تبقى امنيتي الاخيرة ان يحل السلام على بلدي العراق لنرجع اليه ولنخدمه بما نستطيع تقديمه له.
وعندها انشغلت فنانتنا بزوارها الذين وقفوا مبهورين بعرضها الجميل. ودعناها وتمنينا لها بالتوفيق ومزيد مع المعارض الناجحة.

















126  المنتدى الثقافي / أدب / تعالوا..... فلنبدأ من جديد في: 18:49 18/03/2007
تعالوا..... فلنبدأ من جديد

ثائرة شمعون حنا




 
تعالوا.....نتصافح من جديد
تعالوا..... نتلاقى مرة ثانية
تعالوا.....لنتعاتب
تعالوا.....نتناقش
تعالوا.....فان مصيرنا واحد
تعالوا.....فماذا انا بدونكم
تعالوا.....وماذا انتم بدون غيركم
تعالوا.....لنتفق على المحبة
تعالوا.....لنتعاون فلنا دماء واحدة
تعالوا.....فكلنا شربنا من ماء واحد
تعالوا.....فكلنا اكلنا من تربة واحدة
تعالوا.....لنترك بصماتنا على تاريخنا
تعالوا..... فنحن زائلون
تعالوا.....لنترك شيئا للاجيال
تعالوا.....لنتهامس لبعضنا
تعالوا.....لنصبح الاقوى
تعالوا.....لنهد االجبال
تعالوا.....لنخطط لامتنا
تعالوا.....لنبني الوطن
تعالوا.....لنبدا بقلب واحد
تعالوا.....لننعم بخيرات االبلد
تعالوا.....فقد تعبنا من غربة الطرقات
تعالوا.....لنجتمع من جديد
تعالوا.....لنتقاسم الخبز والماء
تعالوا.....فكونوا متسامحين
 تعالوا.....فلم يفت الاوان



127  الحوار والراي الحر / المنبر الحر / هنيئا ياشعب بابل واشور في: 23:05 12/03/2007
                                                      هنيئا ياشعب بابل واشور                                                     

 

    لقد طال انتظاري طويلا ياابن دمي , طال حتى فقدت الامل باننا في يوم ما سنكون يدا واحدة .

 ولكم... تمنيت ان تكون هذه البداية منذ زمن بعيد

 ولكم... امنت ان قوتنا في وحدتنا

و لكم... ناديت نحن جميعنا مسحييون وان يسوعنا وانجيلنا واحد

 فكان هذا الكلام لا يليق للكثيرين, ونعتوني بخيانة قوميتي, وكان الشعور بالقومية والوطنية لديهم اعمق مني .           

انتظرت طويلا لهذه اللحظة التى ارى النور يملئ قلب ابناء امتى.

وجاءت اللحظة......ولكم حسبت الدقائق تشوقا لارى مجريات المؤتمر. صدقوني امتلكتني مشاعر عظيمة عندما وقعت عيني على الجموع الحاضرة. وبكت اعيني فرحا وحزنا في نفس الوقت.

فرحا......لاننا اليوم اثبتنا للعالم من نحن, وكيف في النهاية استطاع المخلصون يقفون يدا بيد.

وحزنا.... لاني لا اريد لغير ابن امتي ان يقرر مصيري.

فرحا..... لان المؤتمر انعقد رغم تجاهل وعويل الذئاب, ورغما عن اعين من راهنوا على افشاله.

وحزنا.... لغياب ممثلي المؤسسات والتيارات والشخصيات والاحزاب السياسية,وكل من هو مسؤول امام الرب والتاريخ.

وافرحني....حضور المراة بجانب الرجل.

واحزنني... لاني لم اكن جزء من هذا التكوين العظيم.

وافرحنتي....هذه البداية حتى لو لم نحقق النهاية ......وايضا لن تكون النهاية.

احزنني....سماع الكلمات التي القيت بالكردية , ولم افهم فحواها.

فتاهانينا ياشعبنا العظيم وبكل قواه العظيمة , لقد استطعتم بالفعل زرع القلق والخوف بموقفكم هذا الغير متوقع. وكيف كسرتم انوف الكثيرين الذين ارادوا افشال هذا المشروع العظيم.

اليوم علمتم العالم كيف قمنا ونهضنا  بعد ان صلبنا عدة مرات.

اهنئكم من كل قلبي لقوتكم العظيمة التي عملت.. وسعت.. وتحدت..وشاركت في هذا المؤتمر.

 
 
ابنتكم.... وابنة بنت نهرين

ثائرة شمعون البازي

12ـ03ـ2007
[/color]
.                                                                           
صفحات: [1]





 

 

 

Online now

مدعوم بواسطة MySQL مدعوم بواسطة PHP Powered by SMF 1.1.19 | SMF © 2011, Simple Machines XHTML 1.0 صالح! CSS صالح!
تم إنشاء الصفحة في 0.343 ثانية مستخدما 20 استفسار.