عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - عنكاوا دوت كوم

صفحات: [1] 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 ... 61
1



عنكاوا كوم-الموصل -خاص

رعت مديرية زراعة نينوى  احتفالية افتتاح شعبة زراعة تلكيف بعد تأهيلها وترميمها مجددا من أعمال التخريب والنهب التي طالتها خلال الاعوام التي شهدت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية ابان سيطرته على اقضية محافظة نينوى . وشهدت الاحتفالية حضور كلا من قائممقام تلكيف عادل مروكي والدكتور دريد حكمت الطوبيا مدير زراعة نينوى وسامي إبراهيم مصطفى مسؤول شعبة زراعة تلكيف وعدد من المهندسين الزراعيين في المديرية وجمع غفير من الفلاحين والمزارعين في قضاء تلكيف حيث اطلعوا على البناية المؤهلة واقسامها ..

 بينما تابع الطوبيا على احتياجات الشعبة فضلا عن المعوقات التي تعترضها ليوعد بتذليلها وتنفيذ البرامج الرزراعية المؤمل تنفيذها من قبل مديرية زراعة نينوى بما يختص بالشريحة الفلاحية من ابناء القضاء خصوصا  بما يتعلق بتشكيل لجنة لمتابعة الأراضي الزراعية في قضاء تلكيف والتجاوزات الحاصلة عليها .

وخلال اللقاء تطرق قائمقام تلكيف  عادل مروكي إلى أهمية إعادة وتأهيل مبنى شعبة زراعة تلكيف من أجل تقديم أفضل الخدمات للفلاحين والمزارعين ، وبين أيضا بأن الحياة في قضاء تلكيف عادت إلى طبيعتها وبأن كل الدوائر تقوم بعملها على أفضل وجه . كما شكرمروكي منظمة undp على تأهيلها مبنى شعبة زراعة تلكيف وباقي الدوائر الحكومية في تلكيف.

2


عنكاوا كوم / الموقع الرسمي للبرلمان السوري

استقبل السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب وفد كنيسة الكلدان برئاسة نيافة المطران أنطوان آودو راعي أبرشية الطائفة الكلدانية في سورية .

يرافقه السادة الأب مالك ملّوس راعي الكنيسة الكلدانية في دمشق والدكتور راني خاجو والمهندس فيليب جبران والمهندس زاهي طيارة والدكتور جمال شاكبازوف والسيد حنين خوري والسيد هاني موصللي والسيد نبيل الباشا والسيد جان جان حنا .

حيث قدم الوفد التهنئة للسيد رئيس المجلس وتمنوا له التوفيق والنجاح في مهامه.
ومن جانبه شكر السيد رئيس مجلس الشعب الوفد على تهنئتهم وحملهم تمنياته الى أبناء الكنيسة بالتوفيق والنجاح .

3
عنكاوا كوم \ Crain's
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


تقوم مؤسسة الجالية الكلدانية بوضع خطط للبدء ببناء مركز متعدد الاستخدامات بقيمة 30 مليون دولار امريكي في مدينة ستيرلينغ هايتس في السنة المقبلة, ويعادل حجمه ثلاثة اضعاف المركز الذي بني في المدينة قبل سنتين.

وتخضع المؤسسة لعقد شراء عقار شاغر في منطقة فانديك ريفرلاند الشمالية في المدينة, وهي منطقة اعادة تطوير تمتد من الشمال في طريق الميل الثامن 18.5 الى حدود المدينة في M-29.

وقال مارتن منا رئيس المؤسسة ورئيس غرفة التجارة الكلدانية "من المتوقع ان تتم عملية الشراء في مطلع العام المقبل والبدء بالعمل في فصل الصيف". واضاف "ان المركز المتعدد الاستخدام الموعود سيشمل محلات تجارية في الطابق الارضي و200 شقة عائلية في الطوابق العليا, مما يمكن المؤسسة من توفير سكن لـ 1100 عائلة كلدانية ممن يبحثون عن مساكن طويلة الاجل في المنطقة. نحن لا نتوقع ان نواجه اي صعوبات في تحديد مستأجري المحلات او الشقق".

وقال منا ان المشروع سيكون على الارجح المرحلة الاولى من خطة اكبر للتنمية السكنية في المنطقة. وزاد "اذا نجح كل شئ في هذه الصفقة, نود اضافة وحدات اضافية داخل الحي".
وفي ذات الوقت, تخطط المؤسسة لاطلاق توسع بقيمة 3.5 مليون دولار في مركز المجتمع في مدينة ستيرلينغ هايتس في فصل الربيع.

وقد ارتفع الطلب على خدمات الهجرة والخدمات الاجتماعية في المجتمع الكلداني قبل عامين, 16 الف كلداني جاء الى مؤسسة الجالية الكلدانية لطلب المساعدة. في العام الماضي, ارتفع العدد الى 26 الف شخص ووصل الى 30 الف او اكثر في هذا العام.

وتزداد الحاجة بالرغم من ان تدفق اللاجئين الكلدان الى الولايات المتحدة قد تباطأ منذ عام مضى, حتى قبل تعليق جميع الانشطة هذا العام مع صدور اوامر الرئيس دونالد ترامب بمنع الناس من بعض البلدان بما في ذلك العراق من المجيء الى الولايات المتحدة.

ومع ذلك فان تحليلا جديدا بتكليف من مؤسسة الجالية الكلدانية يشير الى نمو كبير في السكان الكلدان المحليين في السنوات الاخيرة, ويقدر عددهم ما بين 155-160 الف شخص يعيشون في ماكومب, اوكلاند, واين, والنسبة الاقل في مقاطعات واشتيناو. وقال منا ان عملية التثقيف هي عملية طويلة.

واضاف "الامر ليس فقط ان يتم اخذك لمدة سنة لتتعلم اللغة وتحصل على عمل وتضع اطفالك في المدارس... انها عملية طويلة يجب عليهم ان يمروا بها, والحاجة تزداد اكثر فأكثر".
الكثير من العائلات الكلدانية لاتزال تعيش في المساكن المؤقتة التي تم تأمينها لدى وصولهم الى الولايات المتحدة.

وقال منا "يعيش الكثير من ابناء جاليتنا في شقق بغرفة نوم واحدة لا تتناسب مع الاسرة... حيث عادة ما تتكون الاسرة من ستة او سبعة افراد". واضاف "هناك حاجة الى اسكان طويل الامد لهؤلاء الامريكيين الجدد".

سيكون مشروع الاسكان والمحلات هذا اول غزوة للمؤسسة في مجال التنمية, شئ تم العمل عليه على الاقل لمدة اربع سنوات. وقال ان التحديات في العثور على الموقع المناسب حالت دون قيام المؤسسة بالمضي قدما في المشروع حتى الان. ولم تنجح خطة سابقة لبناء المساكن في حي ديترويت على طريق الميل السابع بين شارع وودوارد افينو وشارع جون ر بسبب اغلاق الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية هناك, وحقيقة ان جزء كبير من المجتمع قد انتقل بالفعل الى مقاطعة ماكومب. كما واخفقت خطط لمشروع في ماديسون هايتس.

وقال منا "الامر اسهل بكثير في مقاطعة ماكومب وتحديدا في ستيرلينغ هايتس لان السكان يعيشون بالفعل في هذه المنطقة وحولها". مشيرا الى ان المؤسسة استأجرت مستشارين للمساعدة في الانتقال الى دور التنمية.

ويعمل مكتب بيراردي وشركاؤه في ديترويت كمهندس معماري على المشروع.
وقال مارك فاندربول مدير مدينة ستيرلينغ هايتس "يمكن للمشروع ان يكون حافزا للتنمية التي تجري على طول ممر فان دايك الشمالي".

وتشمل خطة اعادة تطوير المدينة في المنطقة المزيد من الاستخدامات الفريدة مع تقسيم مرن للمناطق, وتحسين الواجهة والمعايير الجمالية الجديدة.وبعد هدم مبنيين في المنطقة, يجري العمل على انشاء مساحات مكتبية عالية التقنية ومساحة صناعية خفيفة ومركز كبير للولائم, كما يجري اعادة تأهيل محل بقالة سابق, كما وانشأت المدينة مساحات خضراء ومفتوحة جديدة.

وقال فاندربول ان التخطيط المزمع للمؤسسة الكلدانية سوف يكمل ما هو موجود بالفعل وسيساعد على زيادة الكثافة في المنطقة. كما هو الحال في اي منطقة اعادة تطوير, هناك حوافز محتملة يمكن ان تكون في اللعبة اعتمادا على نطاق المشروع. "هناك الكثير من العمل ليتم انجازه, ولكن هذا هو المشروع الذي يناسب بشكل جيد جدا في منطقة اعادة التطوير خاصتنا".

وقال منا انه من اجل تمويل المركز المتعدد الاستخدامات, تتوقع المؤسسة ان تحصل على قروض بقيمة 25 مليون دولار, وان تغطي ميزانية المشروع نقدا وبالحوافز. "انها تعمل على ميزانية قدرها 7 ملايين دولار للسنة المالية 2018, بزيادة من 6ملايين دولار في العام الماضي عندما انهت السنة بفائض تشغيلي قدره حوالي 250 الف دولار. وقال "اننا لانشعر بالقلق من الديون," بسبب العدد الكبير من الاسر في قائمة الانتظار الخاصة بالاسكان طويل الاجل. واضاف "نعتقد ان هذا مجرد خدش للسطح – هناك الكثير من الحاجة هناك".
وقال منا ان قائمة الانتظار الطويلة للاسكان وارتفاع عدد الاشخاص الذين يأتون الى مركز الجالية للمساعدة قد تعثرت على بعضها البعض في محاولة للحصول على هذه الصفقة الممولة". "لقد حصلت على اربع عروض مختلفة من مؤسسات مالية تقول انها تريد تمويل مسكننا او توسعنا".

وقال احد المختصين بالاحصاء المحليين وعمدة بيلزنت ريدج كورت ميتزغر والذي يعمل مع باحثين في جامعة ميشيغان – ديربورن في دراسة السكان الكلدانيين بتكليف من المؤسسة, قال ان 58% من الاسر الكلدانية تمتلك اعمالا تجارية وحوالي ثلثهم يمتلكون اكثر من عملا واحدا.

وفي اي يوم من الايام يوجد في مركز الالية الكلدانية رواق مليء بالناس ينتظرون ما يصل الى ساعتين للحصول  على المساعدة. ياتون للمساعدة في برامج الهجرة والتثقيف واعداد السير الذاتيةوايجاد فرص العمل والحصول على قرض للسيارة والحصول على الرعاية الصحية. وقد بدأ المركز بتقديم الخدمات الاجتماعية في عام 2012 بعد اطلاق الهجرة قبلها بعام.
معظم الناس الذين ياتون الى الى المركز هم من الكلدان – الناطقين باللغة الارامية, والطقوس الشرقية الكاثوليكية من العراق وسوريا. وقال منا ان 15% فقط الباقون هم مسلمين من اصول شرق اوسطية وغيرهم من المحتاجين.

المركز الذي بني قبل عامين هو صغير جدا بالنسبة لعدد الناس الذين ياتون كل عام, ما يجعل البعض ينتظر 180 يوما للدخول في دروس الاعداد للجنسية.

وسيشمل التوسع الذي تبلغ قيمته 3.5 مليون دولار لهذا الربيع المركز البالغة مساحته 11500 قدم مربع لـيصبح 29500 قدم مربع. وسيتوسع المركز الى الغرب ليصل الى عقارين سكنيين استحوذت المؤسسة عليهما مقابل مبلغ 400 الف دولار في يوليو 2016وتم تطهيرها. وسيوفر حيزا لزيادة المساحة المخصصة للمكاتب وغرف الاجتماعات وصالة للالعاب الرياضية من اجل توفير انشطة للمعوقين ومركز صحي.

وتحدثت المؤسسة مع العدد من الانظمة الصحية بما فيها نظام سانت جون بروفيدينس هيلث ونظام بومونت هيلث ونظام هنري فورد هيلث, حول عملية تشغيل المركز الصحي. "معظم الانظمة هي داعمة جدا لجمعيتنا والمجتمع... ونحن نطلب منهم مساعدة الاطباء المتطوعين لدعم الغير المؤمنين عليهم".

وقال ان المؤسسة ستضيف 10-115 شخصا الى موظفيها البالغ عددهم حاليا 45 شخصا عندما يكتمل توسيع المركز في اواخر العام القادم. وقد رفعت حملة قيمتها 5 مليون دولار لتمويل البناء الاولي للمركز الى 8 مليون دولار لتغطية التكاليف الاولية والتوسعية للمبنى, وزيادة مبلغ مليوني دولار اضافي للتقسيم بين تكاليف تطوير الاستخدام المختلط وصندوق القرض الكلداني الذي يوفر قروض ميسرة للسيارات المستعملة للجالية.
 
مارتن منا، رئيس مؤسسة الجالية الكلدانية

4
الايزيديون عالقون بين الحسابات السياسية لبغداد واربيل


الايزيديون تعرضوا للتهجير والخطف والاعدامات الجماعية

عنكاوا دوت كوم/ميدل ايست أونلاين
سنجار حيث تقيم الأقلية الايزيدية أصبحت ورقة في خلاف بين الحكومة الاتحادية والأكراد المسيطرين على المنطقة منذ اسقاط نظام صدام.
 
سنجار (العراق) - منذ أخرجت القوات العراقية الأكراد من منطقة سنجار الجبلية التي تعتبر موطن الايزيديين في شمال العراق خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول يتساءل سكان المنطقة عما يمكن أن يؤول إليه مصيرهم.

وقد قلت الأموال والمواد الغذائية منذ أوقفت منظمات الإغاثة شحناتها بعد تقدم القوات العراقية.

وانهارت مبان في الاشتباكات كما أن الكثير من المباني السليمة عليها آثار الرصاص وتنتشر فيها العبوات الناسفة.

ومنذ فترة طويلة تنظر جماعات أخرى في العراق بعين الارتياب للايزيديين الذي تجمع معتقداتهم عناصر من عدة أديان قديمة بمنطقة الشرق الأوسط كما تعرضوا للاضطهاد على أيدي جماعات أخرى.

وفي العام 2014 قتل رجال تنظيم الدولة الإسلامية أكثر من 3000 من اليزيديين في حملة وصفتها الأمم المتحدة بأنها إبادة جماعية.

والآن فإن الأرض التي عاشوا عليها منذ قرون أصبحت ورقة في خلاف بين بغداد وأكراد العراق الذين سيطروا على المنطقة منذ سقوط صدام حسين عام 2003.

وقال أحد سكان مدينة سنجار يدعى كمال علي "نحن محاصرون في مباراة الكرة السياسية هذه بين العراق والأكراد، لكن لا أحد من الطرفين يهتم بمستقبلنا".

وقد رفعت الفصائل المسلحة علم العراق بألوانه الثلاثة على المباني الحكومية وكُتب على أي أعلام باقية من أعلام الأكراد كلمات العراق والله أكبر وطُمست الشمس المتوهجة في وسط العلم الكردي باللون الأسود.

ولسنجار أهمية سياسية لأنها تقع في الأراضي المتنازع عليها وهي المناطق المختلطة عرقيا في شمال العراق إذ أنها موضع نزاع دستوري قديم بين بغداد والأكراد ويطالب بها كل من الطرفين.

وخضعت سنجار لسيطرة الأكراد رغم وقوعها خارج الحدود المعترف بها لإقليم كردستان العراق.

ولم تفعل بغداد شيئا يذكر للاعتراض على هذا الترتيب حتى الهجوم الذي شنته قواتها في أكتوبر/تشرين الأول عقابا للأكراد على إجراء استفتاء على الاستقلال في 25 سبتمبر/أيلول. وسيطرت القوات العراقية على المناطق المتنازع عليها التي توسع فيها الأكراد ومنها سنجار.

وجدد الاستفتاء التوترات الكامنة تحت السطح حول حدود السيطرة في شمال البلاد الغني بالنفط بين بغداد وحكومة إقليم كردستان بعد أن حارب الطرفان جنبا إلى جنب في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية.

انقسام

وتنقسم آراء الايزيديين في ما يجب أن يحدث الآن، فبعضهم أسعده رحيل الأكراد ورأى فرصة في قدر أكبر من الحكم الذاتي بعد أن أصبحوا تحت سيطرة السلطة الاتحادية في أعقاب الهجوم الذي شنته القوات العراقية في أكتوبر/تشرين الأول.

وقد سلمت القوات الكردية مدينة سنجار دون قتال إلى فوج لالش وهو فصيل يزيدي مسلح تدعمه الفصائل الشيعية شبه العسكرية.

ويتحدث أغلب الايزيديين بلهجة كردية، لكن كثيرين منهم لا يعتبرون أنفسهم أكرادا من الناحية العرقية.

وقال يزيدي يبلغ من العمر 47 عاما يدعى أبو سردار "نحن سعداء برحيل الأكراد، فنحن يزيديون ولسنا أكرادا. ولا نريد أن نكون جزءا من كردستان".

وشكا أبوسردار مثل آخرين من أن الأكراد أرغموه على الإدلاء بصوته في الاستفتاء. وتنفي حكومة إقليم كردستان هذه الاتهامات.

وقد عاد أبوسردار قبل شهرين إلى أطلال بيته في حي سينوني في سنجار وأعرب عن شعوره بخيبة أمل شديدة لأن شيئا لم يتغير منذ رحيله في العام 2014 فالمستشفيات والمدارس لا تزال مغلقة ولا يزال أغلب المدينة عبارة عن ركام. وهو يأمل أن تعيد بغداد والفصائل بناء سنجار، غير أن آخرين يتحسرون على رحيل الأكراد.

وتحمل حكومة إقليم كردستان العراق والجماعات اليزيدية المتحالفة معها رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي مسؤولية الحملة التي شنها تنظيم الدولة الإسلامية.

ويقول هؤلاء إن هروب القوات العراقية من الموصل سمح للمتطرفين بالاستيلاء على أسلحة بمليارات الدولارات استخدموها في ما بعد في مهاجمة الأقلية اليزيدية.

ويقول القائد اليزيدي قاسم شيشو إن الحكومة العراقية طائفية وتبغض الايزيديين بقدر ما يبغضهم تنظيم الدولة الإسلامية.

وهو مثل كثيرين غيره يحمل الأكراد مسؤولية الهجوم الذي شنه التنظيم، غير أنه يضيف "لكنهم كل ما لدينا".

وشيشو متحالف مع الحزب الديمقراطي الكردستاني الحاكم في الإقليم الكردي وذلك رغم أن الأكراد قطعوا مرتبات مقاتليه بعد أن سيطر فوج لالش على سنجار.

مدينة أشباح

ويقول سكان إنه في بعض الأيام لا يوجد سوى عظام في سنجار، فقد تم الكشف عن حوالي 50 قبرا جماعيا خارج المدينة منذ العام 2014.

وقال علي سرحان عيسى قائد فوج لالش والمعروف باسم خال علي "سنجار مدينة أشباح".

وقد فر عشرات الآلاف من الايزيديين أمام هجوم المتطرفين واتجهوا إلى جبل سنجار. وقُتل من لم يصل منهم إلى الجبل أي حوالي 3100 فرد وتم القضاء على أكثر من نصفهم رميا بالرصاص أو بقطع الرؤوس أو الحرق أحياء وتم التخلص منهم في مقابر جماعية.

وكان مصير آخرين البيع كإماء أو أرغموا على القتال وذلك وفقا لما جاء في تقرير في نشرة بلوس ميديسن.

ولا يزال البعض فوق الجبل مقبلين على قضاء ثالث شتاء بارد في الخيام.

وقبل هجوم التنظيم كانت سنجار موطنا لنحو 400 ألف شخص أغلبهم من الايزيديين والعرب السنة. وتوضح تقديرات لمنظمات إنسانية أن 15 بالمئة فقط من الايزيديين عادوا إلى ديارهم.

ولا يزال أغلب الايزيديين في مخيمات في إقليم كردستان مع معظم السنة الذين خرجوا من ديارهم في المنطقة. ويخشى العاملون في مجال الإغاثة إغلاق المخيمات إذا اشتعل التوتر بين بغداد والأكراد.

ومما يعقد الصورة وجود مقاتلين من حزب العمال الكردستاني الانفصالي التركي. وينسب كثيرون من الايزيديين لهم الفضل في فتح طريق بري للسماح للعالقين في جبل سنجار بالهروب من المتطرفين عام 2014.

وقد رسخ حزب العمال الكردستاني وجوده وسط الطائفة بل وأسس وحدة محلية أطلق عليها اسم وحدات مقاومة سنجار وهي تسيطر على عدد من الحواجز الأمنية حول المدينة.

وتراقب تركيا وإيران تحولات ميزان القوى في سنجار.

وتريد طهران تأمين المنطقة الشمالية الغربية من العراق، حيث حدود العراق مع سوريا بينما تريد تركيا إخلاء المنطقة من حزب العمال الكردستاني الذي تحظره.

5
الشاعرة بروين شمعون لـ(عنكاوا كوم )
السريانية امي وعندما اكتب بها قصائدي اشعر بحرية اكبر  في التعبير
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
رغم ان لها قصيدة عنونتها بحمامة السلام باللغة السريانية  لكنها مثلت ايضا في حضورها الشعري في اروقة المشهد الثقافي  الخاص بابناء شعبنا حمامة تطلق بصوتها ابداعا من نوع اخر فعبقت اجواء الادب وميدان القصيدة بالكثير من القصائد الجميلة التي مثلت لسان حال على الواقع الذي يعيشه مسيحيو العراق فوظفت كلماتها المدونة باقدم اللغات كرسائل نابضة بالكثير من نزف الروح وهي تسلك دروب المئات ممن اختاروا طريق النجاة من مناطقهم المستعرة برائحة الدم والبارود لتنثر كلماتها على ربوع الشعر .. انها الشاعرة بروين شمعون التي حلت اليوم ضيفة  على موقع (عنكاوا كوم ) لتتحدث عما يطرز مسيرتها الشعرية الشابة وما هي طموحاتها في مشوار الالف ميل عبر مضمار الشعر فدارت عجلة السؤال والجواب بهذه الحصيلة :
*تكتبين قصائدك باللغة السريانية ، ماذا تعني لك هذه اللغة وهل للشعر السرياني خصوصية تختلف عن الشعر باللغة العربية ؟
-اللغه السريانية بالنسبة لي هي اللغة الأم فهي هويتي وتاريخي وحضارتي ورمز وجودي و
عندما أكتب الشعر باللغة السريانية أشعر بحرية أكثر في التعبير عما في داخلي وكأن الكلمات هي جزء مني فاكتبها بسلاسة بالمقارنة  حينما اكتب الشعر بالعربية فلا أجد نفسي بهذه السلاسة ..
*كيف تنضج القصيدة لديك وهل هنالك قصائد كتبتها بناءا على حالات انسانية مررت بها ؟
- نعم اكيد القصيدة تنضج عندما يكتمل معناها من خلال ابراز الموضوع الذي تشير إليه. ولا ننسى بأن طريقة إلقاء الشعر تساهم أيضا في إنجاح القصيدة ،نعم هناك الكثير من القصائد كتبتها بناء على حالات اإنسانية مررت بها وواجهتها مثل( عمن مبربزلى) تبعثر شعبنا ( ودشتت ننوى) سهل نينوى و ( ديرى سيفو ) رجع السيف و(يونا دشلاما) حمامة السلام..
*هل مازال الشعر يعتبر نزيف الروح ، هل فكرت في جنس ادبي اخر تحاولين من خلاله نقل ارهاصاتك الادبية ؟
-بالطبع ، لان الشعر مازال السبيل الأفضل لنقل المشاعر والاحاسيس التي يمر بها شعبنا من حروب واضطهادات،فصوتنا وشعرنا ينقل رسالة إلكل العالم كي يلتفتوا الى ما نمر به اما بما يختص بالشق الثاني من السؤال فحاليا لا اجد نفسي في كتابه أي نوع من أنواع الأدب الاخرى ولكن ربما في المستقبل ..
*ما الذي ينقص الشاعر السرياني ليستمر في ابداعه، برايك هل هي في اقامة جوائز وابراز مهرجانات شعرية  تعمل على اذكاء روح التنافس والابداع في الميدان الشعري ؟
- اكيد أقامة المهرجانات الشعرية وتقديم الجوائز والشهادات التقديرية والإعلام وتشجيع الأهل والأصدقاء كل تلك المعطيات  لها دور كبير في تطور الشعر والشعراءومنحهم الديمومة المطلوبة في استمرار ابداعاتهم ..
*لهذا السؤال صلة بما سبقه وهي هل يستطيع الشاعر ان يقدم نتاجه ليسمعه كل العالم وبصورة ادق هل حركة النشر متاحة للشاعر لتقديم ابداعه الادبي ؟
- نعم اكيد حركة النشر الان هي فعاله ولها دور كبير في نمو وتشجيع الشاعر وكذلك وسائل التواصل الاجتماعي و المسابقات الثقافية والشعرية لدى الشباب ..
*ما رايك بالمنتديات الادبية المقامة من قبل الشباب وهل تعمل على ابراز نفس شبابي في ميدان الشعر ؟
- المنتديات الادبية هي أساس نمو الشعر لدى الشباب فهي تعطيهم الثقة بانفسهم في الابداع وهم قادرون على إظهار عطاءهم أكثر فاكثر وتنميته ونضوج الوعي الثقافي لدى الشباب..
 



6
مدير العلاقات العامة في المرصد الآشوري: كل من يسعى خلاف احلال السلام في الأراضي المقدسة وحده المسؤول قانونياً واخلاقياً عن كل ما يحصل هناك من الآلام ومآسي
عنكاوا دوت كوم/ المرصد الآشوري لحقوق الانسان
8 كانون الأول 2017
AMN - عبرّ مدير العلاقات العامة في المرصد الآشوري لحقوق الانسان سامي حنا عن دعم المرصد الكامل لرسالة اصحاب الغبطة والسيادة رؤساء الكنائس المسيحية في الاراضي المقدسة إلى الرئيس الاميركي دونالد ترامب بخصوص اعلان الاخير القدس / اورشليم عاصمة لدولة إسرائيل، لما تحمله هذه الرسالة من نقاط وافكار عقلانية في حال الاخذ بها ستؤدي إلى إزالة الكراهية والحقد بين الجانبين الفلسطيني ـ الإسرائيلي.
وشدد حنا على أهمية مدينة القدس / اورشليم كمركز روحي وحضاري مقدس لكل الديانات الموجودة في المنطقة اليهود والمسيحية والاسلام، بحيث من الصعب استئثار أحدها بالسيطرة على المدينة دون الباقي.
وأكد حنا على ضرورة اعتماد القدس مدينة محايدة للصراعات في المنطقة، كون القدس مدينة للجميع وليس لدولة او جماعة دون اخرى. مضيفاً ان هذه المدينة هي ملك للجميع.
وقد ركزّ مدير العلاقات العامة في المرصد الآشوري ـ وهو مركز يعنى بقضايا المسيحين في الشرق الأوسط ـ على ضرورة متابعة الحوار بين الفلسطيين والإسرائيليين بشكل جدي، وبمباركة الدول الكبرى التي في يدها الوصول لحلّ بين الطرفيين، وصولاً لحلّ الدولتين، واحلال السلام في ارض السلام التي لم تشهد سلاماً حقيقاً منذ عقود طويلة. مضيفاً ان هذا المطلب هو مسؤولية دولية وإقليمية، وكل من يسعى خلاف هذا التوجه هو وحده المسؤول قانونياً واخلاقياً على كل المجازر والاضطهادات والدماء البريئة التي تسفك في الاراضي المقدسة.


7
قرقوش بسهل نينوى تفتتح مدرسة للراهبات وتنظم أول مسيرة سلام الى كنيسة السيدة الطاهرة

http://www.ankawa.org/vshare/view/10632/alhurra-qaraqosh/

8
بالصور /خمسة اشهر مضت على التحرير ومازالت جثث الدواعش تملا اقدم كنائس الموصل
عنكاوا كوم-يونس ذنون
ابرزت صور تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي ووثقت كنيسة مار توما الاثرية  التي تعد اقدم الحواضر الدينية بمدينة الموصل اذ يرقى تاريخ تاسيسها لزمن رسل السيد المسيح حيث وثقت الصور الكنيسة من الداخل وقد اكتظت اروقتها بجثث عائدة لعناصر تنظيم الدولة الاسلامية رغم مرور نحو خمسة اشهر بالتمام والكمال على تحرير مدينة الموصل وبالتحديد الجانب الايمن من براثن التنظيم الارهابي حيث تحررت منطقة الساعة التي تقع في ازقتها القديمة الكنيسة المذكورة في العاشر من تموز (يوليو ) من العام الجاري ..
 

9
واشنطن تعلن تقديم 1.7 مليار دولار للعراق وتجدد دعمها لبغداد في مكافحة الفساد

عنكاوا دوت كوم - بغداد ــ موازين نيوز

كشفت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID ، السبت، عن تقديمها 1.7 مليار دولار كمساعدات إلى العراق، مجددة دعمها لجهود الحكومة العراقية في مكافحة الفساد ، ومعلنة تركيز اعمالها الإنسانية لإغاثة العوائل النازحة وخاصة الأقليات في سهل نينوى وسنجار ومساعدة العائدين الى المناطق المحررة في تأمين توصيل الكهرباء والماء والخدمات الصحية وتاهيل المدارس .

وقال المستشار الأقدم توماس ستال في مؤتمر صحفي عقده في بغداد " اننا أكبر المانحين للعراق بشؤون الإنسانية وقدمنا 1.7 مليار دولار للمساعدة بالخدمات"، مبينا ان جهود الوكالة " تركزت نركز الان على مساعدة العائدين للمناطق المحررة من توصيل المياه والكهرباء، إضافة إلى المساعدة الصحية والمدارس، بدأنا الان بالمساعدات فعليا بتلك المناطق".

وأوضح أنه "بخصوص المنحة الجديدة بقيمة 150 مليون دولار فانها جزء من أسباب قدومي للعراق وستقدم من خلال برنامج الأمم المتحدة الانمائي"، مشيراً إلى أنه في "العام الماضي قدمنا 115 مليون دولار ووصلت إلى محافظات الأنبار وأربيل وصلاح الدين ومجموع العامين 265 مليون دولار".

واكد ستال قائلاً، "نحن ندعم حكومة العبادي بمكافحة الفساد ولدينا مساعدة للعراق بتطوير مؤسساتها لتكون قادرة على مكافحة الفساد".

المستشار الأقدم للوكالة الأميركية للتنمية الدولية توماس ستال كشف عن سعي وكالته لتقديم المساعدة للعراق في مجال الكهرباء، مبيناً أن الوكالة تركز على المناطق المحررة في العراق خلال "حالات الطوارئ".

وأوضح انه زار مناطق سهل نينوى للاطلاع على اعمال تطوير المساعدات إلى حجم أكثر خاصة للأقليات في سهل نينوى وسنجار وغيرها، وستكون مساعدات إنسانية لدعم عودة العوائل.

ولفت الى ان لدى الوكالة مشاريع تنموية خارج خطط المناطق المحررة، وقال ستال "خلال حالات الطوارئ نركز على مناطق المحررة من العراق وننظر إذا كان هنالك مشاريع للمدى القصير نقدمها للعراق".

ومضى ستال إلى القول، "أما على المدى الطويل فالعراق بحاجة إلى تطوير الكهرباء والماء ونحاول أن نعمل على مساعدة الحكومة العراقية على المدى الطويل لتطوير قدراتها كي تنهض بتلك المشاريع في المستقبل".

وأكد المستشار الأقدم للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، توماس ستال، أن وكالته مع طرفين آخرين ستراقب الأموال الممنوحة إلى العراق لضمان إنفاقها بالشكل الصحيح.

واكد انه سفر إلى أربيل ونينوى لـ"وضع آلية توزيع الأموال"، مبينا أن "التقرير النهائي سيقدم كيفية تقديم تلك المساعدات".

وأشار الى أن "الأطراف التي ستراقب الاموال الممنوحة للعراق هي البرنامج الانمائي والوكالة الامريكية للتنمية والامم المتحدة، من أجل وصولها الى المكان المخصص لها".

وأوضح أن "المساعدات المالية المقدمة الى العراق في 2007 و2008 و2009 اكبر مما هو عليه في سنوات 2013 و2014 لان الحكومة كانت قادرة على مساعدة الشعب".انتهى29/م ح ن

10
عاجل: الإفراج عن موظفين بشركات إيزلا والرافدين وآشور كانوا محتجزين لدى "داعش" منذ سنوات بالرقة

عنكاوا كوم - خاص - القامشلي

أكدت مصادر عدة اليوم السبت أنه تم الإفراج عن مجموعة من السائقين والمعاونين في شركات إيزلا والرافدين وآشور للنقل البري -ومقرهما مدينتي القامشلي والحسكة شمال شرق سوريا- بعد احتجاز دام أكثر من أربع سنوات لدى مسلحين إسلاميين في محافظة الرقة.

وقالت المصادر لـ "عنكاوا كوم" إنه تم الإفراج عن سبعة -هم في الأغلب أربعة سائقين وثلاثة معاونين- كانوا محتجزون لدى تنظيم الدولة الإسلامية -المعروف إعلامياً باسم "داعش"- في منطقة ما بمحافظة الرقة التي قامت قوات كردية مدعومة بخبراء عسكريين وسلاح الجو الأمريكيين بالسيطرة عليها بعد طرد التنظيم المتشدد قبل أكثر من شهر.

وأضافت أن المحتجزين -وهم ضمن عشرات المحررين الآخرين- حالياً هم في العاصمة دمشق وأن الأمن السوري يجري معهم تحقيقات قبل الإفراج عنهم نهائياً والعودة إلى محافظة الحسكة حيث تعيش أسر أغلبهم في القامشلي والحسكة.

وخمسة من الموظفون المحررون هم ثلاثة سائقين ومعاونين كان مسلحون مجهولون قد اعتقلوهم يوم 29 حزيران 2013 على أحد طرقات محافظة الرقة شمال سوريا، واثنان آخران -أحدهم على الأقل يعمل بشركة آشور والثاني في شركة الرافدين- كانا قد تعرضا للاعتقال على يد مجموعة مسلحة في حادثة منفصلة شبيهة بالأولى في فترة قريبة.

ولم يتسن لـ "عنكاوا كوم" معرفة طريقة وصول المحتجزين من الرقة -التي يسيطر عليها حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي- إلى دمشق إلا أن مصدراً قال لـ "عنكاوا كوم" إن التفسير المنطقي هو وجود قناة ساخنة للتواصل بين الحزب الكردي والحكومة المركزية في دمشق.

وبحسب معلومات سابقة لـ "عنكاوا كوم"، فإن المخطوفين تم نقلهم أكثر من مرة لعدة أماكن في سوريا منها ريف محافظة دير الزور التي كان يسيطر عليها مسلحون إسلاميون في العام 2013. وفي وقت لاحق تم نقلهم إلى محافظة الرقة التي كان تنظيم "داعش" يسيطر عليها. كما تم تغيير الجهة المسلحة التي تحتجزهم أكثر من مرة في عملية مبادلة أو سيطرة أو ضمن عمليات حتى بيع وشراء كانت تجري لدى المجموعات المسلحة التي تشتهر بخطف المدنيين منذ بدء الأزمة السورية مطلع العام 2011.

مواضيع متعلقة من "عنكاوا كوم":

عاجل: أنباء عن تحرير موظفي شركة إيزلا المخطوفين لدى "داعش" منذ سنوات
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=860492.0

القامشلي: شركة إيزلا تغلق أبوابها وتتخلى عن موظفيها الخمسة المخطوفين في سوريا
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=726926.0

11
المثابر الذي يجدل ضفائر في الادب والصحافة والفن
حوار مع الاعلامي عادل دنو

عنكاوا دوت كوم/ابلحد اسطيفو- سيدني /خاص
عرفته في مدينة الموصل شهدته يعتلي خشبة مسارح لتأدية ادوار في مسرحيات يقدمها مع زملائه بين حين وآخر في مناسبات عديدة. ثم رغب الدراسة في معهد الفنون الجميلة في بغداد ولكن ممانعة اهله وظروف الفقر تأجل تنفيذ هذه الرغبة حتى انسل بعد الثانوية الى بغداد ليدرس المسرح في اكاديمية الفنون الجميلة. وبدأ يختلط بخجل بالادباء في اتحاد الادباء والكتاب العراقيين وفي الجمعية الثقافية للناطقين بالسريانية. ثم جمعية آشور بانيبال الثقافية التي فيها امضينا احلى الايام اذ ومع مجموعة طيبة من الشباب الغيارى بروح الفريق الواحد في كرم لغتنا العزيزة.  وبرز الاستاذ عادل دنو في المسرح كما في الشعر والقصة القصيرة وكان جلّ اهتمامه ان يقدم مسرحا متطورا يساهم في اعلاء شأن المسرح السرياني والذي كان يفتقر الى جملة مقدمات.  وهناك في جمعية آشور بانيبال اختمرت لدى بعض الزملاء فكرة تأسيس فرقة مسرحية تعنى بالمسرح السرياني. فكان من المؤسسين لفرقة مسرح شيرا ورسميا اجيزت باسم ثلاثة فناننا لانه كان يحمل بكالوريوس مسرح وفريد حنا الذي كان يحمل ايضا بكالوريوس تلفزيون وهيثم ابونا الذي كان مايزال يدرس في كلية الفنون الجميلة قسم السينما. وقدمت الفرقة اعمالا مسرحية ساهمت في تطوير المسرح السرياني.

ان الاستاذ عادل متعدد المواهب فهو شاعر وقريحته تفيض بصور شعرية جميلة، يمتلك شاعرية جذابة وأصالة استخدام المفردة الشعرية. وله حضوره المميز اذ برز بشكل لافت في المهرجانات الثقافية والاماسي الشعرية.. وهو قاص خاض غمار هذه التجربة الادبية بنجاح وقصصه تلقى الاعجاب من قرائها.
انه كذلك مخرج وممثل نال استحسان الجمهور في العديد من الاعمال المسرحية. كما انه مترجم ماهر فهو يتقن الفرنسية وان آخر ترجماته هو الجزئين الاولين من الكتاب القيم الضخم " آثور المسيحية" للمؤرخ المستشرق جان فييّ والذي يبلغ تقريبا تسعمائة صفحة.
وهو كاتب مثابر، يخطو خطوات ثابتة، يجدل في بقاع الادب والصحافة والفن، كتب في الصحف والمجلات والصفحات والمواقع الثقافية ولا يزال قلمه ينتج ويبدع.
واذ اني اقدم لكم اعزائي القراء هذا المبدع، سنلقي الضوء على نتاجاته ومنشوراته الكثيرة والمتنوعة الثقافية والادبية والفنية واما عن نشاطاته فهي كثيرة وتشهد عليها الموصل وبغداد وسيدني دوره فيها فاعلا ومؤثر سواء في المشهد الثقافي والفني أو التأليف والترجمة والنشر رغم الظروف الصعبة التي كان يمر بها.
فما قصة ضيفنا! اننا نحاول أن نتعرف عليه وعلى مسيرته مع القلم وخاصة وهو اليوم في سيدني استراليا يحمل آهات الغربة فشكرناه مقدما على قبوله ان نتوقف معا في مجلتنا " ... " عند محطات كثيرة في رحلته.

لديك مشاركات كثيرة تاليفا واخراجا وتمثيلا لعدة مسرحيات . كيف تقيم اعمالك وكذلك مناخ العمل. هل هناك تجاوب لدى المشاهد؟
نلت شهادة في المسرح في العراق، ولكن ظروف الحرب حالت بيني وبين ممارسة اختصاصي كوظيفة او بابا للرزق لذا عملت في مجالات اخرى. ولكوني كنت مهووسا بلغتنا السريانية فقد انحصرت اغلب اعمالي الفنية بهذه اللغة لان لي اعتقاد راسخ اذا كانت لدي موهبة فعلي ان افيد بها مجتمعي لأنه من العبث ان تنتظر غيرك أو تتأمل منه العمل فيما تبغي الخوض فيه. ولا شك انكم تعرفون ان نشاطاتنا بشكل عام ازدهرت في الكنائس والأندية وكان المسرح احد اهم ما يقبل اليه الجمهور. اعتبر مساهماتي المسرحية قليلة بسبب الظروف التي عشنا فيها وكانت تفتقر الى جهة انتاج قوية وعادة ما كنا نستخدم تجهيزات ومعدات فنية بسيطة نصنعها بأنفسنا في الغالب ونصمم ونبني الديكور بايدينا ولجأنا كثيرا الى الرمزية في الديكور ومستلزمات العرض لكيما نختصر النفقات التي كانت لا تعوض ابدا. ومن جهة ثانية المناخات التي كنا نعمل فيها كانت حساسة وهناك مراقبة باستمرار لذا يطغو التخوف على العمل باكمله.
ولكن كل ما كانت العوائق تكثر كلما كان يندفع كادر العمل الذين عملت معهم بجهد أكبر لأننا كنا نحس ان الجمهور سيحب العمل وسيتمتع به.
اذكر عملنا في مسرحيات مثل الموظف البخيل واوبريت الراعي الجديد ومسرحية القيامة ومسرحية الميلاد بشكل خاص في كنيسة مريم العذراء في الموصل. ومسرحية حكمة الاطفال التي قدمناها في نادي بين النهرين – لجماعة الاعضاء الموظفين في الموصل.  كنا نمثل ايضا ونحن مستمتعين بالعمل. وفي معهد مار يوحنا الحبيب في منطقة الساعة الفت ومثلت في عدة مسرحيات منها الرسالات، حياة قديس، والعديد من المشاهد الهزلية والمفاجئات. غالبا ما كنا نؤلف أو نعد المسرحيات ونخرجها ايضا.
وعملت كممثل مع الاستاذ القدير المخرج عميد المسرح الموصلي شفاء العمري في فرقة جامعة الموصل في مسرحية المؤلف والبطل.
 اما في بغداد فقدمت كممثل ومخرج مسرحية الدب لتشكيوف، ومسرحية صباح مشرق للاخوان كونتيرو اخراجا وتمثيلا ايضا كأعمال طلابية في اكاديمية الفنون الجميلة – بغداد. كذلك مثلت فصلا من مسرحية أدويب ملكا، وفصلا من مسرحية يوليوس قيصر كمتطلبات دراسية.
كانت هذه الاعمال طبعا بالعربية. وما ان تخرجنا حتى تلقفتنا الخدمة العسكرية ومضت تنخر في عمرنا لتطفيء جذوة حماستنا. وبعد أن وضعت الحرب الطويلة اوزارها بدأنا نلملم تشظينا واقترح زميلنا يوسيفوس عمانوئيل سركيس نصا مسرحيا ترجمه من العربية واتفقنا على اعداده وسرينته بعنوان طألتا دشليمون اي لعبة شليمون وقدمتها فرقة مسرح شيرا على مسرح بغداد لمدة تسعة وعشرين يوما على التوالي وكانت بحق ربما اول مسرحية سريانية تعمر هكذا وكنت في هذه المسرحية معدا مشاركا ومساعدا للمخرج وممثلا ومديرا للمسرح ومحاسبا وعاملا للديكور عملنا في كل مكان كان بحاجة الى عامل للاستمرار في التدريبات واكمال مستلزمات الانتاج. وشاركت ممثلا في اوبريت شيرا عام 1993 من اخراج فريد عقراوي ومثلت في مسرحية العقد 1994 واخراج ماجد الاميري وكلاهما من تاليف سعيد شامايا وقدمت الاخيرة في مهرجان المسرح العربي في بغداد. كما الفت واخرجت ومثلت في مسرحية برزونا التي قدمت في جمعية آشور بانيبال في بغداد.

كنتم من الناشطين في المسرح السرياني ترى ما هي المعوقات او الملاحظات التي تدونها لتنشيط المسرح السرياني؟
بصراحة اننا شعب يحب الحياة ويحب الفرح والمرح ولدينا قابليات رائعة في جميع الفنون، ومنها الفنون المسرحية. لكن المعوقات التي تقف حائلا بين هؤلاء الموهوبين وتنفيذ مطامحهم كثيرة، منها اننا نفتقر الى الدعم المادي من جهة ما سواء رسمية او غير رسمية. المسرح في كل البلدان النامية تدعمه الحكومات والمسرح في العادة استهلاكي، اما في البلدان الغربية فان الناس تحب الفنون وتطلبه عوائل تقضي اماسيها في المسارح وهو ما لا يوجد عندنا. ولعل مرد ذلك الافتقار الى مكان خاص يتم التدريب فيه ويقدم العمل فيه ويكون تحت تصرفك في تحديد ايام العرض. فيما يكون العرض في الغالب عدة ايام لا تتعدى الخمسة والسبب ان المكان مشغول او ان الامكانيات لا تسمح باطالة ايام العرض او انصراف الجمهور الى الحفلات اكثر من المسرح. المسرح فيه جهد ويأخذ وقتا وقد تمتد التحضيرات الى اشهر. وكما ذكرت في عدة مناسبات اننا نفتقر الى المؤسساتية في كل مناحي الحياة ومنها الفنون والمسرح فلو كانت هناك مؤسسة ترعى هذا الجانب لما بخل علينا الفنان الكبير سامي ياقو بمسرحياته الرائعة وغيره الكثير.
  هل هناك نصوص مسرحية جيدة. اعني هل هناك كتاب مسرح في ساحتنا الثقافية؟
انقسمت النصوص المسرحية ما بين دينية واجتماعية. وهناك نصوص جيدة فيها كل مقومات العمل الجيد وهناك ما كتب لمجرد الفكاهة وينتهي في العادة بانتهاء العرض. وزخرت الساحة المسرحية بعدد من الكتاب بالسريانية  يوسف نمرود، كوريال شمعون، جلال يلدكو، يوسيفوس عمانوئيل، سعيد شامايا، موفق ساوا، جمال لاسو، طلال وديع، نوئيل قيا بلو وكذلك القس اسطيفان كجو، وديع كجو، ابراهيم يوحانا، جبرائيل بابلا، ولبرون سيمون وساهمت بدوري في الكتابة للمسرح ومن الجدير بالذكر ان الفنان سامي ياقو يأتي في المقدمة.
وهناك ايضا الشاعر شاكر سيفو ساهم في التأليف للمسرح والفنان جوزيف الفارس وابراهيم يلدا واعتذر ان كنت قد نسيت اسماء اخرى. 
عملتم مديرا لتلفزيون آشور. ماذا قدمتم للقناة؟ وما هي المهام التي انجزتموها؟
بدأت العمل عندما كان التلفزيون في طور التشكيل كقناة ارضية في بغداد والامكانيات محدودة وعدد العاملين كان لا يتجاوز العشرة. انجزنا البث وكان اعتمادنا على ارشيف محطات اربيل ودهوك وما يتم رصده من فضائيات في تلك الفترة ثم خططنا ان يكون التلفزيون وطنيا يستقطب المتفرج أولا بعيدا عن كل الاعتبارات التي انشقت الحياة في العراق عليها، ثم انزلنا التلفزيون الى الشارع لنقل مشاعر وافكار المشاهد نفسه. ثم عكفنا على ايجاد السبل الكفيلة بانتاج ساعات اضافية من كادر المحطة نفسه وانتاج برامج اسبوعية منتظمة ثم منفتحة على تنوع المجتمع العراقي.. فقد صام التلفزيون رمضان واحتفل  باعياد ميلاد يسوع المسيح له المجد.. وشارك كل فئات الشعب افراحه واتراحه. وبحسب استفتاء قامت به مؤسسة عراقية كان تلفزيون آشور بامكاناته الفقيرة ذا شعبية مساوية للعراقية عام 2004. نقلنا همومنا الى رئيس واعلاميي لبنان في مؤتمرات اعلامية وتلفزيون نور سات وطرحنا وجهة نظرنا امام اعلاميي الاردن واساتذة جامعاتها في دورة للبي بي سي. أما شخصيا فقد اعددت عددا من البرامج وكتبت افلاما وثائقية عن حضارتنا وعن بعض قرانا.   

الجانب الادبي
ماذا قدم عادل دنو للشعر السرياني. وما القصيدة التي تعتز بها؟
شكرا لكم لاتاحة فرصة للحديث عن جوانب اشتغالية في الحياة وعن اشتغالات حياتية مهمة منها الشعر. فالشعر تخريج لما تعلمته في الحياة ونقله الى الآخرين بصورة ملتقطة بشكل جميل وجذاب. وما قدمت للشعر السرياني هو رافد صغير يصب في بحر الشعر السرياني فكلما اختض القلب بخفقة دم حانية أو اعتصر اللب بخفقة مؤسية تخرج قصيدة. واترك للمختصين في المستقبل ان يدلوا بآرائهم ويشخصوا اخفاقي او تميزي أو قل لينقدوا نتاجاتي لاطلع انا ايضا معك واتعرف الى ما قدمته إن كان مستحقا ان يدرج في خانة الادب السرياني.
أما من ناحية اعتزازي بقصيدة ما في الحقيقة لم افكر ولم أشعر في يوم ما انني افضّل قصيدة من قصائدي على اخرى، والواقع ان اعتزازي يبدأ بكل قصيدة حال ولادتها ثم اسعد بها لأنها باسمي. وآخر قصيدة كتبتها كانت اعلان حبي لمعشوقتي شعرا نشرتها في موقع خابور كوم في تموز الماضي كان عنوانها " بًعِن لكٌي كما داَمرَةي!" بائنخ كما دامرت!" يمكن ان تعتبرها الوليدة الجديدة والتي ما زالت بجانب القلب الان وستأخذ مكانها بين اخواتها القصائد الاخرى حال ولادة قصيدة جديدة وهكذا.   
نثرك يشبه الشعر. هل تعتقد بأن النثر الجميل المغموس في سحر الشعر قد يكون اشد تأثيرا في النفس في بعض الاحيان؟
  في بعض الاحيان ، ! نعم. ان القارئ الذي يختارك لكي يقرأ لك.لا بد ان شيئا من الانجذاب والاعجاب دفعه الى ذلك.. فعليك بالمقابل ان ترد له الجميل ولا تخيب امله بأن يقرأ لك سهلا ممتنعا وجميلا ممتعا سواء أكان شعرا أو نثرا. وبما أن النثر له خصائصه وامكانات التعبير به اسهل واكثر استخداما فإنه لا يتطلب الكثير من التأني من الكاتب وخاصة في عصر السرعة في التعبير لمواكبة الصحافة والمواقع الالكترونية العصرية. فيما يخصني لغتي جيدة اكتب بطريقة واحدة قد يرقى نثري الى شعري وقد يرقى شعري الى نثري مع الاعتبار لحرية الاسهاب في النثر وتراتبية الانتقالات في الافكار ورقي الاسلوب اولا واخيرا يتحدد من خلال انطباعات القراء.. لكن المهم عندي حال اكتمال المخاض الفكري ان تلبس بالاسلوب الرصين السهل.         
اين موقعكم في المشهد الثقافي الحالي. لماذا انتم بمعزل عن بعض الصفحات الثقافية او بعض الانشطة؟
المشهد الثقافي في سيدني ليس واضحا بما فيه الكفاية منذ وصولي ولحد الان .. اعتقد ان الساحة مكتظة بالاقلام حد التخمة، فكثير من المثقفين انهوا رحلة الغربة في استراليا ولكن المشهد لا يقتصر على الصفحات المطبوعة بل يتعداها الى الصفحات الالكترونية والمواقع المختلفة الطاغية والعابرة للقارات. قد اكون غائبا عن صفحات الصحف في استراليا لاعتبارات لن اخوض فيها الا انني لست غائبا عن الفعاليات الثقافية الاخرى وان كانت ندرتها تعود الى طبيعة مجتمعنا نفسه ورمادية ثقافتنا. الفعاليات قليلة في المشهد نسبة الى حجم جاليتنا حسب علمي وليست الالوان هي الغائبة عن الفعاليات.
ان محطة مثل سيدني فيها عشرات لا بل مئات الكوادر والكفاءات في مختلف الفنون والانشطة الثقافية ولكنها تفتقر الى المغناطيس الذي يجمعها لتشكيل المشهد الثقافي. وفي مخيلتي، وللاسف الشديد لم ازل اسعى الى تحقيق البعض منها، افكار ومخططات تفيد في تشكيل هذا المشهد ويدي ممدودة لمصافحة من يحب الفعل لا القول. وبامكاناتي المتواضعة وبخبرات الاقدم مني وجوده يمكننا رسم المشهد المسرحي والادبي والفني وغيره.
كتبتم وشاركتم بالقاء قصائد شعرية ولانني من المتتبعين للانشطة الثقافية لاحظت انك تخليت عن الشعر العمودي الكلاسيكي واستخدمتم الرموز والحداثة في قصائدكم؟
الحقيقة نادرا ما كتبت عموديا اي الشعر العمودي.. صحيح للشعر العمودي الكلاسيكي مذاقه ولكنه يختلف عن العمودي العربي مثلا فما كتبه مار افرام ومار نرساي وغيره الكثير يختلف كليا عما كتبه امرؤ القيس وعنترة والمتنبي. نحن وأقصد ثقافتنا بحاجة الى تكثيف الانتاج بكل اشكاله فمتجرنا فارغ وارضنا قفرة فنحن بحاجة الى اصدارات ونتاجات وتسهيل ايصالها لذا اني اؤمن ان ايصال الكلمة بالوسائل المتاحة اولا وثانيا باسلوب سهل وسلس ينقل معنى ما الى المتلقي هو الجوهر، لذا فاني لن اختار القوالب الموضوعة في زمانها لأسباب ربما تقليدا ادبيا او لأن الشعر كان يغنى او اية اسباب اخرى. واليوم اجتاحت العالم  تغيرات حتى في الشعر واحدثت ثورة في تقنيات الكتابة وظهرت مدارس تفكك حتى الكلمة وتبحث ما وراء المعنى والتركيب  اللغوي وغيرها. وهناك الشيء الآخر الذي فيّ مثلما وُجد في روح هذا العصر التوجه الى التحرر والشعر هو شعر مثلما الشمعة هي شمعة صنعوها قديما بلا قوالب او قيود ويمكن كذلك اليوم، وتفتق ذهن البعض ليصنع بها قوالب ويضيف اليها الوان ولكن زادت من العمل في الشكل اكثر مما اضافت للشمعة شيئا جوهريا آخر.
هكذا افهم الحداثة والترميز الشعري انهما متوفران في الشعر الكلاسيكي والحديث ويتباين من شاعر الى اخر بل ومن قصيدة الى اخرى.
هل تحدثنا عن القصيدة السريانية الحديثة لكونكم من الشعراء المحدثين مع كوكبة اخرى من زملائك عملتم على تحديث القصيدة الشعرية . كيف تقييمون تجربتكم؟
في الواقع انا لا اريد التجاوز على اختصاصات الباحثين والنقاد ولكن بشكل عام القصيدة السريانية الحديثة اسوة بمثيلاتها في اللغات الاخرى متحررة من الشكل ومن القافية وحرة في الوزن وتشتغل على جميع موضوعات الحياة. ولا استطيع ان اميز نفسي على انني اضفت شيئا في تحديث القصيدة مثلا. انا كغيري  ساهمت في كتابة ما أحسست انه نبضات وخلجات وانفعالات وتمخضات فكرية تولدت هنا وهناك في عهد عهر الحياة وفي عصر تكتم على انفاس الاحرار وسرق حضارة امي وابي وكنت احد الذين يبطنون فكرهم برمزية ورؤى شخصية ولكنها معبرة عن الهم الجمعي لذا تمكنا مع كتاب اخرين لهم مكانة وشجاعة ان نقف وراء المايكروفونات ونلقي قصائدنا في مهرجانات ثقافية للجمهور الذي رأى في اغلب قصائد الشعراء نفسه وهمومهكما نشرت شعري في صحف ومجلات هنا وهناك. فجماعة نهضة الادب السرياني ان صح التعبير في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي اضافوا الكثيرالى الادب وخاصة الشعر السرياني واضفت كما زملائي الى تحديث القصيدة  شكلا ومضمونا. هذه خلاصة تجربتي في هذا الجانب لي اسلوبي وتعابيري وتفكيري ولاني ولدت في نينوى الموصل فأنها تنعكس في قصائدي كلما هبت عليها رياح صفراء فهي تأريخ وحضارة وقلب بلدي وبلد قلبي. آخر ما اقوله لك أنا كاتب عصرته الايام وتجربته لم تنته وانا موقن انني سأظل اكتب حتى تنضح آخر كلمة من لساني.
حدثنا عن بعض المواقع الثقافية التي عملت فيها وكذلك الشعراء الذين عملت وتأثرت بهم؟
عملت في كنائس متعددة واسهمت في الجانب الثقافي بشكل خاص اضافة الى الجانب الخدمي، ففي كنيسة مريم العذراء في الموصل اصدرنا نشرة ثقافية امتدت الى السنوات الاخيرة وعملنا على ترتيب اول مهرجان شعري ديني واقمنا معرضا للكتاب ومعرضا للخط السرياني ومسابقة للقصة القصيرة الدينية. اضافة الى عرض الافلام والمسرحيات في مناسبات كثيرة كما أشرفت على فريق كرة القدم في الكنيسة. وقبل كل شئ تنشئة الاجيال وتثقيفهم دينيا من خلال التثقيف المسيحي وتعليم اللغة السريانية.
وفي بغداد تنوعت مشاركاتي في تعليم اللغتين السريانية والفرنسية في كنيسة مار توما الرسول وفي الدورة الثقافية في دير مار انطونيوس في منطقة الدورة واشرفت على اقامة فعاليات ثقافية ومسرحيات حيث اخرجت مسرحية "الضائعة" قدمت في كنيسة مار توما الرسول. وكذلك عملت على تأسيس مجلة ربنوثا ونشرة صوت المحبة في كاريتاس العراق بالمشاركة مع الاخ نياز ساكا الذي سيم كاهنا قبل ايام في كندا. وكذلك تنظيم دورة طقسية للشمامسة في بغداد ومهرجان الرهبانية الانطونية الهرمزدية الثقافي. وكتبت فيلما وثائقيا عن الرهبانية بعنوان "نبض المشرق" الذي اخرجه فريد العقراوي.
وفي جمعية آشور بانيبال ساهمت على تنفيذ مقترحات الجلسة الثقافية ثم الاماسي الثقافية والمهرجانات والمسرحيات على مدى سنوات كثيرة وخاصة منذ استلامي مهام رئيس الهيئة الادارية 1994 كما شاركت بنفسي في القاء القصائد واصدار النشرات المرافقة لمعظم الفعاليات الثقافية والفنية. 
وكنت فخورا ان اعمل مع شعرائنا يونان الهوزي، بنيامين حداد ، نزار الديراني، نمرود صليوة، اديب كوكا، شاكر سيفو، بشير الطوري، سمير ميخا، عوديشو ملكو، يوخنا دانيال، الياس متي، روبن بيث شمويل، عوديشو سادة وآخرين.   

في مجال القصة القصيرة اضافة الى المجموعتين اللتين اصدرتهما نقرأ لك في المجلات وبعض المواقع قصصا جميلة  كيف تقيمون القصة السريانية؟
اعتقد ان اكثر ما كتب بالسريانية هي القصة وكان لها تميز فمجلدات سير القديسين والشهداء والطوباويين التي وردتنا بالسريانية هي قصص سير كبار الرهبان وبعض البطاركة والاساقفة هي قصص. ولنا ادب قصصي يمكن تصنيفه دنيويا وكتبه سريان مسيحيين متميز واشتهرت على سبيل المثال قصة احيقار الحكيم التي هي قطعة من التراث الادبي، وقصة ابجر الملك، ولبرديصان قصة كتبها عن ابن ملك يحكي قصته بطريقة انشادية، وقصة اهل الكهف أو النائمون السبعة، وقصة مغارة الكنوزوغيرها الكثير. أما في العصر الحديث أظن ان الميدان انفتح وعادت القصة السريانية الى الاشراق من جديد. وظهر كتاب رائعون أمثال دانيال توما، بنيامين يوسف كندالو، كورش بنيامين، اشعيا شماشا داود، كيوركيس أغاسي، ميشائيل لعازر يوئيل ابراهيم بابا، يوأرش قشيشا اوراهم، وتلاهم يونان الهوزي، روبن بيث شمويل، وليم دانيل، كيوركيس نباتي وعوديشو ملكو.
هناك وعي بأهمية هذا الفن وانطلاقة لكتابة قصة قصيرة وروايات على درجة عالية من النضج الفني وهذا يبشر بمستقبل رائع لهذا الادب.
في ظل جهل الغالبية من أبناء شعبنا القراءة والكتابة بلغتنا الام. ما هو دور مثقفينا او مهمتهم امام الجيل الصاعد وخاصة ابناء المهجر والذين يخشى ان تتلاشى اللغة من شفاههم؟
التساؤل والتخوف مشروع.. ولكن لو نظرنا الى التاريخ لوجدنا اننا كنا مضطهدين منذ الفي عام تقريبا بل اننا كنا مهجرين في وطننا ومحاصرين في بلدنا.. لم نمتلك وسيلة تنقل المعرفة الى الاجيال اللاحقة سواء المدرسة التي تأتي بالمرتبة الاولى والتي  تلائم كل الاجيال منذ ما قبل الميلاد وحتى انقضاء الدهر.. واقتصرت على نشاط الكنيسة التي استطاعت ان تحافظ على فعلها المؤسساتي الذي يتفرقع اليوم بسبب تفكك الهرمية وانتشار المشيخية. وافتقرنا الى اعلام حتى السنوات الاخيرة، صحف مجلات اذاعات تلفزيونات، نحن شعب حي ما ان تضيق بنا الدنيا حتى نؤسس مدرسة في كنيسة او دير وكل اب في البيت مدرسة وكل ام في البيت مدرسة لذا فان اجيالنا تلقوا التعليم بشكل غير رسمي. ولكن اللغة بقيت واطفالي واطفالك يتحدثون بها .. اننا ما زلنا بخير حتى اللحظة.. انظر الى العراق اليوم التعليم باللغة السريانية وصل الى المرحلة الجامعية.. المؤسسات الثقافية والفنية تشكلت وعدد الذين يقرأون ويكتبون بهذه اللغة في تزايد. وما نحتاجه هو دعم هذه المؤسسات وتفريخها في الخارج وفي الداخل وانشاء مكتبة للطفل مطبوعة ومرئية ومسموعة. وهناك محاولات جادة تستحق كل التقدير والاحترام ولكنها تبقى فردية تحتاج الى دعمنا.. التقيت في مالبورن سيدة عظيمة تعمل في مكتبة تعلم الاطفال مفاهيم حياتية عن طريق اغاني شيقة وجميلة ووتحكي للأطفال بلغة رائعة قصصا معتمدة من جهات تربوية استرالية.. شكت لي انشغال الاهالي وعدم جلبهم لأطفالهم الى اللقاءات مرة واحدة في الاسبوع..
هناك قصور في الشعور القومي أو الانتماء الى هويتنا على نحو أصح اننا نحمل هوية لا تدل علينا.. لسنا جاهلين باللغة لكننا اميين نتحدث بلغة لا نعرف ان نكتب بها او نقرأها.. ولا نشجع الاخرين على تعلمها.. مثلما يفعل المئات ما ان يسمع بفتح دورة او صف لتعليم اللغة حتى يهرع للتسجيل.. هذا سيمتلك شعورا وهوية يستطيع ان يعتز بها. الذي افتقدناه هو انكفاء اللغة وعدم تطورها مثل تطور باقي اللغات.. افتقدنا تراثنا.. افتقدنا فننا، ثقافتنا، ومميزات اخرى  غيرها.
انك من ضمن الفريق الذي حاول تفعيل اللغة وجعلها مواكبة للتقدم الحضاري الحالي من خلال تصقيلها وتبسيطها كتابة شعرا ونثرا. هل انكم مقتنعون بان لغتنا تستطيع مواكبة الحاضر والتكنولوجيا وتلبي حاجات ناطقيها؟
 ولم  لا. انا موقن ان اللغة التي ولّدت لغات أخرى واستمرت في مقارعة اهمالها وسجنها في جانب من جوانب الحياة وبقيت وها انا اكتب افكاري بها لهي قادرة على مواكبة العصر ولكن اللغة ليست جمادا وليست حية بذاتها بل انها حية بناطقيها منعشة بأهلها.. وكلما كان اهلها وناطقوها أحياء منتعشين فان اللغة ايضا تحيا وتتطور وتنتعش.   
شكرا جزيلا لكم على هذه المعلومات الوافرة واعرف ان هناك جوانب اخرى لم نتطرق اليها عسى تمنحنا الايام الفرصة للخوض في مناقشة كتاباتك للرواية والمسرحية وعملك في حقل الاعلام.
 

12


عنكاوا كوم - خاص - القامشلي

أكد تقرير اليوم السبت أنه تم تحرير موظفين في شركة إيزلا للسياحة والسفر براً كان قد تم خطفهم قبل سنوات "وتخلت عنهم شركتهم" التي تتخذ من القامشلي كبرى مدن محافظة الحسكة السورية مقراً لها.

ونشرت "شبكة أخبار الخابور 5nn" على موقع الفيسبوك في صباح اليوم الباكر خبراً عاجلاً يقول "تم تحرير سبعة سائقين لشركة إيزلا كانوا أسرى لدى داعش في مدينة الرقة السوريةً سننشر أسماءهم في حال ورودها"، دون إعطاء المزيد من المعلومات.

ولم ترد الشبكة -المختصة بأخبار الآشوريين السوريين في منطقة الخابور التابعة لمحافظة الحسكة- على استفسار "عنكاوا كوم" لتوضيح بعض التفاصيل، وخاصة أن موظفي شركة إيزلا (3 سائقين ومعاونين) المخطوفين منذ أكثر من أربع سنوات كان عددهم خمسة فقط وليسوا سبعة كما ذكر التقرير.

وخطف مسلحون مجهولون يوم 29 حزيران 2013 على أحد طرقات محافظة الرقة شمال سوريا خمسة موظفين في شركة إيزلا دون الإعلان، حينها، عن مفاوضات جادة في عملية إطلاق سراحهم من قبل إدارة الشركة.

وبحسب معلومات سابقة توافرت لدى "عنكاوا كوم" من مصادر عدة منها عائلات بعض    المخطوفين، فإن المخطوفين تم نقلهم أكثر من مرة لعدة أماكن في سوريا منها ريف محافظة دير الزور التي كان يسيطر عليها مسلحون إسلاميون وإلى محافظة الرقة في وقت لاحق. كما تم تغيير الجهة التي تحتجزهم أكثر من مرة.

ويقول مراسل عنكاوا كوم إن المسؤولين في شركة إيزلا لم يبذلوا جهداً حقيقياً لتحريرهم موظفيهم المخطوفين عبر فدى مالية أو حتى معرفة مصيرهم.

مواضيع متعلقة من "عنكاوا كوم":

القامشلي: شركة إيزلا تغلق أبوابها وتتخلى عن موظفيها الخمسة المخطوفين في سوريا
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=726926.0

13
أهالي قرقوش يحيون لأول مرة عيد "الحبل بلا دنس"


فتاة من قرقوش أثناء قداس ديني

عنكاوا دوت كوم - أبوظبي - سكاي نيوز عربية
أحيت بلدة قرقوش المسيحية في شمال العراق الجمعة للمرة الأولى منذ أربع سنوات عيد "الحبل بلا دنس" وذلك بقداس أقيم في كنيسة الطاهرة الكبرى "سيدة الحبل بلا دنس" التي عاث فيها تنظيم داعش خرابا قبل أن يندحر من البلدة قبل عام ونيف.

وقرقوش التي يطلق عليها العرب اسم الحمدانية ويسميها أهاليها باسمها التاريخي السرياني "بغديدا" أي "بيت الله" هي أكبر بلدة مسيحية في العراق وكان يعيش فيها 50 ألف شخص عشية استيلاء الإرهابيين عليها في أغسطس 2014.
ADS BY BUZZEFF TV

ومع أن الكنيسة ما زالت تحمل آثار التدمير والتخريب اللذين لحقا بها على أيادي الدواعش الذين دمروا صلبانها وحطموا جرسها وأحرقوها، إلا أنها احتضنت منذ تحرير البلدة على أيدي القوات العراقية قبل عام العديد من القداديس.

وقرقوش التي تقع على بعد 30 كلم تقريبا من الموصل لم يعد إليها حتى اليوم إلا قلة قليلة جدا من أهاليها.

وشارك في قداس عيد الحبل بلا دنس حوالى 300 مؤمن غالبيتهم من النساء والمسنين.

وأقيم أول قداس في البلدة بعد تحريرها في 30 أكتوبر 2016.

وكان تنظيم داعش سيطر على قرقوش بعد هجوم كاسح شنه في يونيو 2014 وتمكن خلاله من الاستيلاء على الموصل، ثاني كبرى مدن العراق، ومناطق سهل نينوى، الموقع الرئيسي للأقليات المسيحية في البلاد.

14

مسيحيو قرقوش يحيون لأول مرة منذ تحرير بلدتهم عيد الحبل بلا دنس

عنكاوا دوت كوم/سويس انفو
  أ ف ب عربي ودولي


عراقيون يشاركون في قداس في كاتدارئية الطاهرة الكبرى في قرقوش، كبرى البلدات المسيحية في العراق، في 24 تموز/يوليو 2017
(afp_tickers)

أحيت بلدة قرقوش المسيحية في شمال العراق الجمعة للمرة الاولى منذ أربع سنوات عيد الحبل بلا دنس وذلك بقداس اقيم في كنيسة الطاهرة الكبرى (سيدة الحبل بلا دنس) التي عاث فيها تنظيم الدولة الاسلامية خرابا قبل ان يندحر من البلدة قبل عام ونيف.

وقرقوش التي يطلق عليها العرب اسم الحمدانية ويسميها أهاليها باسمها التاريخي السرياني "بغديدا" أي "بيت الله"هي اكبر بلدة مسيحية في العراق وكان يعيش فيها 50 الف شخص عشية استيلاء الجهاديين عليها في آب/اغسطس 2014.

ومع أن الكنيسة ما زالت تحمل آثار التدمير والتخريب اللذين لحقا بها على أيادي الجهاديين الذين دمروا صلبانها وحطموا جرسها وأحرقوها، الا انها احتضنت منذ تحرير البلدة على ايدي القوات العراقية قبل عام العديد من القداديس.

وقرقوش التي تقع على بعد 30 كلم تقريبا من الموصل لم يعد اليها حتى اليوم الا قلة قليلة جدا من اهاليها.

وشارك في قداس عيد الحبل بلا دنس حوالى 300 مؤمن غالبيتهم من النساء والمسنين.

وأقيم اول قداس في البلدة بعد تحريرها في 30 تشرين الاول/اكتوبر 2016.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية سيطر على قرقوش بعد هجوم كاسح شنه في حزيران/يونيو 2014 وتمكن خلاله من الاستيلاء على الموصل، ثاني كبرى مدن العراق، ومناطق سهل نينوى، الموقع الرئيسي للأقليات المسيحية في البلاد.

15

ساكو يدعو من فيينا الى حوار حقيقي بين المسيحيين والمسلمين

عنكاوا دوت كوم/بغداد/البغدادية نيوز..
البطريرك مار لويس روفائيل ساكو بطريرك الكلدان في العراق والعالم، اليوم الجمعة، الى حوار حقيقي بين المسيحيين والمسلمين.

وشارك ساكو بدعوة من وزارتي الخارجية الروسية والهنغارية ، في ندوة حول مسيحيي الشرق في العاصمة النمساوية فيينا .

وعرض ساكو المخاطر والانتهاكات التي تعرَّض لها العراقيون، وبشكل خاص، المسيحيون والايزيديون والصابئة بسبب انتماءاتهم الدينية، مما دفعهم الى الهجرة.

وطلب ساكو بـ”دعم عملية المصالحة بين العراقيين عبر الحوار الحضاري، ودعم عملية الإصلاح في مجال التشريع والتعليم والاقتصاد… وتوفير الأمان والاستقرار الدائم”.

ودعا بطريرك الكلدان في العراق والعالم الى”حوار حقيقي بين المسيحيين والمسلمين للتعرف على بعضهم البعض عن قرب، لمعالجة الجهل، وضمان الاحترام المتبادل”.انتهى21/ي

16
وزارة البيشمركة تعتبر إعادة انتشار القوات الاتحادية «احتلالاً»
هيئة حقوق الإنسان الكردية تدين تشكيل محكمة جرائم «داعش» في العراق


عناصر من البيشمركة في نقطة تفتيش ببلدة التون كوبري قرب كركوك (أ.ف.ب)
عنكاوا دوت كوم:الشرق الاوسط:السليمانية: شيرزاد شيخاني
شنت وزارة البيشمركة هجوماً عنيفاً على رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بسبب تصريحاته الأخيرة، التي عدت «انتشار القوات الاتحادية في المناطق المتنازع عليها انتصاراً يضاهي انتصار العراق على تنظيم داعش الإرهابي».
وقالت الوزارة في بيان أمس إنه «في تصريحات غير مسؤولة أطلقها السيد حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي يوم 6 - 12 - 2017 في مناسبة حزبية للدعوة الإسلامية، اعتبر الهجمات التي شنتها القوات العراقية لـ(احتلال) المناطق المتنازع عليها يوم 16 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي انتصاراً كبيراً لا يقل عن انتصار العراق على تنظيم داعش». وتابع البيان: «من المؤسف أن يقرن السيد العبادي قتل وتشريد سكان كركوك وطوزخورماتو والمناطق الأخرى، وكذلك هدم وتفجير ونهب منازل المواطنين الكردستانيين من قبل القوات العراقية، بما حققه العراق في الانتصار على تنظيم داعش». وذكرت الوزارة «أن الانتصار الكبير الذي يتفاخر به السيد العبادي، إنما تحقق وبشهادة العالم أجمع بفضل بسالة وشجاعة قوات البيشمركة، وأن ذلك النصر لم يكن ليتحقق من دون جهود وتضحيات البيشمركة، ولولا شجاعة قوات البيشمركة ودفاعها لتحولت جميع المناطق الكردستانية الأخرى بعد 16 أكتوبر إلى الحالة التي عليها اليوم مدينة طوزخورماتو».
وأشارت الوزارة، في بيانها، إلى أن «من المؤسف حقاً أن يقرن رئيس الوزراء بين هجومه على شعب بلده بالنصر على الإرهابيين، ويتفاخر بهما، وهذا في وقت تتطلع الأنظار نحو تهيئة أجواء هادئة لانطلاق المفاوضات وإنهاء الخلافات بين الطرفين، ومثل هذه التصريحات تعبر عن المعدن الحقيقي والكره والحقد من بعض الأشخاص ضد شعب كردستان، ولكن التاريخ أثبت أن إرادة شعب كردستان لن تنكسر من أي قوة أو شخص يريد النيل منها».
وفي سياق ذي صلة، أدانت هيئة حقوق الإنسان التابعة لحكومة إقليم كردستان، في بيان مماثل، «الجهود التي تبذل حالياً من قبل مكتب الأمم المتحدة بالعراق (يونامي) لتشكيل محكمة عراقية خاصة بجرائم الإرهاب (الداعشي)»، معتبرة أنها «محاولة لتصغير حجم الجرائم التي ارتكبها هذا التنظيم ضد شعب كردستان». وقالت الهيئة في بيان رسمي: «منذ فترة، وتحديداً بعد تحرير الموصل وسهل نينوى من يد تنظيم داعش، وما قام به هذا التنظيم الإرهابي من جرائم كبيرة بحق الإيزيديين وسبي بناتهم وأطفالهم، بالإضافة إلى جرائم أخرى بحق المكونات الدينية في تلك المناطق، بذلت جهود حثيثة من قبل عدة أطراف من أجل تعريف تلك الجرائم على المستوى الدولي كجرائم إبادة شاملة، وقد رفعنا في هيئة حقوق الإنسان مذكرة بهذا الشأن، وطلبنا من المجتمع الدولي أن تتأسس محكمة دولية خاصة للنظر في تلك الجرائم على اعتبار أن عناصر (داعش) الإرهابي ينتمون إلى بلدان متعددة، وينبغي أن تتولى محكمة دولية ملاحقتهم ومحاسبتهم عن تلك الجرائم، ولكن للأسف علمنا في الفترة الأخيرة بأن مبعوث الأمم المتحدة إلى العراق كثف من جهوده باتجاه تشكيل محكمة داخلية خاصة للنظر بجرائم (داعش)، وأنه وسع دائرة اتصالاته بإقليم كردستان لتحقيق هذا الغرض، ونحن في الهيئة نعتبر ذلك مخالفاً لأسس ومبادئ حقوق الإنسان، كما نرى أن هذه المحاولة تعتبر تصغيراً من شأن الجرائم التي ارتكبها (داعش)، والتي ترتقي إلى مصاف الجرائم ضد البشرية، ونعتقد بأن تشكيل مثل هذه المحكمة في الداخل لا يختلف كثيراً عن المحكمة الخاصة التي تشكلت في السابق لمحاكمة أقطاب النظام السابق، حيث تم إغفال جميع الجرائم التي ارتكبها ذلك النظام ضد الشعب الكردي، واكتفت المحكمة الجنائية الخاصة بمعاقبة رأس النظام وأعوانه على قتل عدد من مواطني مدينة الدجيل، وأهملت جرائم النظام لإبادة الشعب الكردي بعمليات الأنفال والقصف الكيمياوي لمدينة حلبجة».
وختمت الهيئة بيانها بالقول: «نحن نؤكد رفضنا التام لأي محاولات لتشكيل هذه المحكمة الداخلية، ونرى أنه يقلل من حجم الجرائم التي ارتكبها هذا التنظيم ضد شعبنا، وهي محاولة تتعارض مع أسس ومبادئ حقوق الإنسان، ولن نكون جهة مشاركة بمثل هذه المحكمة، ونطالب بمحكمة دولية للنظر بتلك الجرائم لإدانتها أولا، ثم تعويض الضحايا عن تلك الجرائم».

17
يوحنا العاشر اختتم زيارته لموسكو :
الشرق لا يستكين من دون المسيحيين

عنكاوا دوت كوم/الديار
اختتم بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر زيارته لموسكو، التي دامت 7 أيام متتالية تلبية لدعوة بطريرك موسكو وسائر روسيا كيريل للمشاركة في احتفالات الذكرى المئوية على إعادة منصب البطريرك إلى الكنيسة الروسية.
ومن أبرز المواقف التي سجلت في زيارة البطريرك يوحنا العاشر هي التأكيد أن «الشرق لا يستكين من دون المسيحيين، وأن المسيحيين هم أصحاب حق وأصحاب الأرض، وما يجري اليوم في سوريا والمنطقة هو أمر مرفوض وبعيد عن القيم الإنسانية والحضارية»، مؤكدا ان «الدين لا يمكن أن يكون عامل تفرقة بين الأخ وأخيه».
وأفاد بيان للبطريركية الأرثوذكسية في البلمند أن «لقاء البطريرك يوحنا بالرئيس بوتين يأتي ليسجل مواقف كنسية ووطنية حمل خلالها غبطته هم الشرق والمنطقة، لا سيما سوريا ولبنان، وما أنتج هذا الحوار من إيجابيات عبر عنها الرئيس بوتين بالسعي والعمل على إيجاد حل سلمي سياسي للوضع في سوريا والمنطقة والعمل على إعادة الإعمار والبناء. كما استذكر البطريرك يوحنا ملف مطراني حلب بولس ويوحنا، شاكرا الدولة الروسية على مساعيها الحثيثة تجاه هذا الملف»، وقال: «إن لقاء البطريرك يوحنا والرئيس بوتين قابله لقاء آخر مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، وجرى عرض لأبرز المستجدات التي تشهدها المنطقة، لا سيما في سوريا، وعبر لافروف عن دعم روسيا للشعب السوري والسعي لإحلال السلام».
أضاف: «كما كانت للبطريرك يوحنا لقاءات وجولات على السلك الدبلوماسي تراوحت بين السفارتين السورية واللبنانية ولقائه الجالية السورية في موسكو، وشدد من هناك على ضرورة التشبث بالأرض وعدم الخوف لأن فجر القيامة آت، وإن درب الصليب سيتدحرج عن سوريا. ومن السفارة اللبنانية، أكد غبطته أن الوحدة الوطنية في لبنان هي الضامن الأساس لوحدة أمنه واستقراره. وفي الشق الكنسي، شدد البطريرك يوحنا على العلاقات التاريخية التي تربط بين الكنيستين الأنطاكية والروسية، داعيا الى تذليل الصعوبات التي تعيق الوحدة والاشتراك في الكأس الواحد بين الكنائس الأرثوذكسية، مؤكدا أن الحضور الأرثوذكسي بات فاعلا ومؤثرا في بلدان الوطن والانتشار».

18
معرض يؤرخ لألفي سنة من التاريخ المسيحي في الشرق

عنكاوا دوت كوم/العرب /عبدالناصر نهار
    بهدف التأكيد على أهمية حماية التراث المسيحي الشرقي الثريّ، وبشكل خاص في ظل الأحداث الصعبة والدامية التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط في السنوات الأخيرة، يواصل معهد العالم العربي في باريس، استقبال المئات من الزوار الفرنسيين والأوروبيين والعرب في معرض يتناول تاريخ المسيحيين في الشرق الأوسط على مدى ألفي عام، أي منذ ولادة المسيحية مرورا بالفتح الإسلامي وعصر النهضة، في حوار غني مرئي بين الماضي والحاضر والمستقبل.

كنوز الكنائس العربية

باريس - يكشف المعرض الفرنسي الذي تمّ افتتاحه أواخر سبتمبر الماضي ويتواصل حتى 14 يناير المقبل، بمعهد العالم العربي في العاصمة الفرنسية باريس تحت عنوان “مسيحيو الشرق.. تاريخ يمتد على أكثر من ألفي عام”، أنّ كنائس الشرق قد احتفظت بخصوصيات طقوسها الدينية بعد ظهور الإسلام، ويضم المعرض روائع من الفن الإسلامي أنجزت بأسلوب حرفي مسيحي، تؤكد على العلاقات الفنية الوثيقة التي تميّزت بين المسلمين والمسيحيين آنذاك.

ويسعى المعرض الباريسي، من ضمن أهدافه كذلك، إلى إبراز التفاعل الثقافي القديم بين المسلمين والمسيحيين، من خلال المعروضات المختلفة، ومنها زجاجة مزيّنة بمشاهد من الحياة في الأديرة على الطريقة الإسلامية، تعود إلى القرن الثالث عشر في سوريا.

ويروي المعرض كيف توجهت أوروبا تدريجيا نحو المسيحيين في العالم العربي لتعليم اللغة العربية، وذلك منذ بداية القرن الخامس عشر، حيث تمّ توجيه الدعوة حينها إلى مسيحيين عرب لتعليم اللغة العربية في الكليات الرئيسية التابعة للقصور الملكية الأوروبية، كما يكشف المعرض للزوار عن الدور البارز والناجح الذي قام به المسيحيون الشرقيون كوسطاء ثقافيين بين الشرق والغرب، وذلك من خلال التدريس والترجمة، وعبر التجارة بين بلاد الشام وأوروبا أيضا.

والمعرض يُنظم بتعاون وثيق مع ممثلي مختلف الطوائف المسيحية، حيث يعرض قطعا أثرية أساسية من التراث المسيحي الشرقي، ويتيح الفرصة لفهم المكانة التي يشغلها الدين المسيحي في الشرق، وكذلك التنوع الكبير في الأشكال التي اتخذها، مما تجلى في تعددية الكنائس والقديسين والممارسات الطقسية والتقاليد والأماكن.

وتقول سارة غولين، وهي زائرة فرنسية “المعرض هام جدا بالنسبة لنا كأوروبيين، حيث أنّ تفاصيل المسيحية الشرقية ما زالت مجهولة أو غير معروفة لدى الغرب بالشكل الأمثل”.

فيما يؤكد باسكال غولنيتش ممثل الجهة المنظمة، أنّ المسيحيين في الشرق ليسوا كما يتم تصويرهم أولئك المضطهدين، أو المهاجرين الذين يلقون الحماية من الغرب وحسب، بل إنّ المسيحية في الشرق هي مكوّن حضاري هام في العالم العربي. ولا بدّ من التذكير دوما بأنّ المسيحية ظهرت في الشرق، في القدس، ثم انطلقت منها إلى العالم.

ومن جانبه شدّد فريدريك غازين، وهو أيضا زائر فرنسي، على أهمية المعرض في إبراز الثراء الديني والحضاري لمنطقة الشرق الأوسط، وخاصة في هذه الظروف التي أساءت للعالم الإسلامي، حيث أنّ التفاعل والتعايش بين مختلف الأديان ممكن في كل زمان ومكان.

حوار غني بين الماضي والحاضر والمستقبل

كما أعربت شيماء ريملي، مُقيمة عربية بباريس، من جهتها عن سعادتها بتنظيم هكذا معارض، مُبدية تحفظها لاقتصار تاريخ المعرض على الشرق العربي بشكل خاص، وإن كانت ترى أنّ حجم الطوائف المسيحية في دول عربية أخرى صغير نسبيا.

ويتطرّق المعرض لثقافة المجتمعات المسيحية في كلّ من مصر والأردن والعراق ولبنان وسوريا والأراضي المقدسة، وينتهي مساره بالتعرّف على حيوية الكنائس في الوقت الراهن برغم التغيّرات السياسية التي عاشها العالم العربي في الفترة الأخيرة، ويدعو إلى ضرورة حماية هذا التراث المسيحي الشرقي الغني.

ويبرز المعرض أيضا، وبشكل واضح، أهمية ترجمة ونقل النصوص المسيحية الرئيسة، وذلك من خلال إطلاع الزوار على مخطوطات باللغات اليونانية والسريانية والقبطية والعربية، مكتوبة في الفترة ما بين القرن الخامس والرابع عشر في سوريا والعراق ومصر.

ويحتوي المعرض على قطع أثرية توضح ثراء الكنائس في العالم العربي مثل قطع فسيفساء من الكنائس الأولى في فلسطين والأردن وسوريا، ورسوم وجوه الرهبان الأقباط من دير مصري في باويط، ومسلات وتذكارات من الحج مع صور القديس مينا والقديس سمعان والقديسة تقلا، وكؤوس وأطباق فضية من كنوز الكنائس السورية، كما يضم بعض الأناجيل الأولى المطبوعة في قزحيا وروما وباريس، والأردية المصنوعة في ورش نسيج حلب، وأيقونات من مدرسة القدس، وصحفا تعود إلى عصر النهضة مطبوعة في مصر أو لبنان، والتي تشهد كلها على الزخم الثقافي والحرفي الذي كان يعيشه مسيحيو العالم العربي بين القرنين الخامس عشر والتاسع عشر.

وكذلك الكثير من القطع الأثرية المتميزة التي تلقي الضوء على المحيط الثقافي والسياسي الذي ولدت فيه المسيحية، وتذكر بالأسس التاريخية والممارسات المعاصرة.

ومع اختتام مسار المعرض، يطلع الزائر على حيوية وتفاعل الكنائس اليوم مع الناس، وذلك بالرغم من كل ما مرّ به العالم العربي مؤخرا، فهناك الموشحات الدينية التي تتوجه إلى مريم العذراء في شوارع المدن اللبنانية، بجانب مظاهر إحياء حياة الرهبنة المصرية، وتقاسم الأماكن المُقدّسة بين المسيحيين والمسلمين.

ولعلّ الدور الثقافي المطلوب، وفقا لأحد الزائرين العرب لمعهد العالم العربي في باريس، ليس فقط إظهار أهمية التفاعل والتحاور بين الإسلام والمسيحية بين الماضي والحاضر، بل يجب على المعنيين بالشأن الثقافي العربي سواء في الدول العربية أو المهجر، وخصوصا في فرنسا حيث الجالية المُسلمة الأكبر في أوروبا، تحريك المشهد الثقافي، وتنظيم الفعاليات التي تُعزّز من التسامح الديني بشكل عام، وإظهار أنّ تعدّد الطوائف في الدين الواحد هو غنى ومكسب حضاري للمنطقة العربية وللإنسانية بشكل عام.

19

في اول حوار لعنكاوا كوم مع رئيس حزب المجلس الشعبي  بعد انتخابه
جميل زيتو :نطمح لتنسيق الجهود بين قوات شعبنا فهم الاولى بمسك الملف الامني  لمناطقنا
عنكاوا كوم-عنكاوا –سامر الياس سعيد

ما بين عام 2009  الذي شهد انعقاد المؤتمر الثاني للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فيه وبالتحديد في اخر اشهره بمدينة اربيل وما بين انعقاد المؤتمر الثالث  الذي شهدت انعقاده ناحية القوش في 30 تشرين الثاني (نوفمبر ) الماضي الكثير من المحطات التي عاشها ابناء شعبنا لاسيما محنتهم المريرة بطردهم من اراضيهم في صيف عام 2014 على يد تنظيم الدولة الاسلامية وعودتهم الى تلك  المناطق  بعد تحريرها بوجهات نظر متباينة مازال الكثيرين منهم يعيشون مرارة تلك الاحداث ببقائهم بين امل العودة والعيش مجددافي ضوء  سيناريوهات العودة الى الملف الامني ونقص الخدمات  وما بين البحث عن وطن اخر ربما سيكون الفيصل بعدم عودة الاحداث الاستثنائية التي مروا بها فضلا عن الكثير من الملفات  الاخرى الاكثر حضورا واهمية بما يتعلق بمسيحيي البلد  خصوصا وان المجلس وبعد ان عقد مؤتمره الاخير تحول الى حزب سياسي حيث عقدت هيئته الاستشارية اولى اجتماعاتها بتاريخ 2/كانون الاول (ديسمبر ) الجاري  والمنتخبة من قبل المؤتمر الثالث لحزب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري بمدينة اربيل  وبكامل اعضائها واسفرت انتخابات الهيئة المذكورة عن فوز  جميل زيتو برئاسة حزب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري .مراسل الموقع التقى زيتو في مقر المجلس بناحية عنكاوا حيث تم التطرق للكثير من المحطات واليكم تفاصيل  اللقاء :

بداية ،سؤالي يحمل الكثير من علامات الاستفهام ابرزها ، اسال عن سبب اختيار هذا التوقيت بالتحديد لعقد المؤتمر الثالث كما اتساءل عن غياب ممثلي مكاتب المجلس في بلاد المهجر عن حضورهم للمؤتمر الاخير وهل هناك ارتباط بما يجري على سطح الاحداث سواء العلاقة بين حكومتي بغداد والاقليم وغيرها من الملفات الساخنة بعلاقته وراء اختيار التوقيت ؟

-من المعروف ان هنالك فترة محددة باربعة اعوام ما بين مؤتمر واخر خاص بالمجلس الشعبي  لكن هذه الفترة طالت  بسبب ظروف استثنائية مررنا بها خصوصا وان اخر مؤتمر عقد كان بتاريخ كانون الاول من عام 2009  فاصبحنا امام امر حتمي  بعقد المؤتمر الثالث وحتمية عقده جاءت من خلال انتهاء نفاذية اجازة الحزب  الممنوحة لنا من قبل مفوضية الانتخابات وبالتحديد في الاول من كانون الاول من هذا العام فلذلك سارعنا لعقد المؤتمر بنهاية شهر تشرين  الثاني (نوفمبر ) الماضي وليتم خلاله تاسيس الحزب ومثلما تعرف فان محدودية الفترة وحصرها بهذا النوقيت حالت دون مشاركة ممثلي مكاتبنا في الخارج لكنهم بقوا على تواصل معنا فاي شي مرتبط بالمجلس خلال الفترة السابقة  تم حله في التوقيت السابق  وفق معايير منحنا اجازة  المفوضية والتي تم استلامها في  منتصف حزيران (يونيو ) الماضي والتي الزمتنا  باجراء انتخابات المجلس رغم مطالبتنا مرارا بضرورة منحنا فرصة بسبب دواعي استثنائية  فلم نلق الا ردا بضرورة اجراء انتخابات المجلس في موعد قبل حلول كانون الاول فالكثير من اعضاء الهيئة العامة الخاصة بالمجلس عانوا من معايير المفوضية بسبب عدم اكمالهم مستلزمات تسجيلهم كاعضاء الحزب او المصادقة على اسمائهم رغم ان  المفوضية اعلنت وجود 500 اسم يمثلون كحد اقصى اعضاء منتمين للحزب الخاص بالمكونات  فتمت المصادقة على ما يقارب 630 اسم  أي اكثر من النصاب المحدد من قبل المفوضيةبينما لم نتمكن من الحصول على مصادقة عدد اكبر مما ذكرناه بسبب عدم تمكن اعضاء المجلس من ارسال بياناتهم كاملة ..

ومع اعلان الهيئة الاستشارية لحزب المجلس برز اعلان مقتضب  لممثل مكتب المجلس في كندا السيد مظلوم مروكي يعلن فيه استقالته بسبب تحول المجلس الى حزب كما ذكر ذلك البيان المنشور بموقع عنكاوا كوم فما هو ردكم ازاء هذا الموضوع ؟

-مثلما ذكرت فان اجراءات المفوضية  التي قامت بتدقيق بيانات اعضاء المجلس ورفضها للكثير من تلك البيانات بداعي نقصها فلذلك يعد مروكي غير منتم اصلا للمجلس فكيف يعلن  استقالته  بالطريقة التي ظهرت على موقعكم .

بالاضافة للتغييرات التي شهدها المؤتمر الاخيرمن تحوله لحزب سياسي  ، هل هنالك تغييرات اخرى يمكن لمسها بعد هذا المؤتمر ؟

-تم اجراء تعديلات على فقرات قليلة  في النظام الداخلي  كما تم ابراز البرنامج السياسي  الذي  تم شرح اهدافه وتفاصيله  بما يتوافق مع رؤية المجلس تجاه نظرائه من الاحزاب السياسية  المتواجدة في الساحة السياسية  فضلا عن منهاج الحزب وتم التصويت عليها خلال المؤتمر  الاخير .

*ثمة ملفات ساخنة يعيش وطاتها ابناء شعبنا  ومن بينها خيار العودة لمناطقه في ظل بقاء الوضع على ما هو عليه بالمقارنة مع ما كانت تعيشه تلك المناطق قبل سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية صيف عام 2014 فما هي ارائكم ازاء ملف العودة ؟

-تبقى رؤيتنا ازاء عودة ابناء شعبنا لمناطقه في سهل نينوى محددة  بشرط توفير  الامن والامان  بشكل كامل فشعبنا مازال يعيش بقلق وهنالك من يجد صعوبة ملموسة بعودته رغم ان الخيار يعود له اولا واخيرا ..

وسؤالي التالي له صلة بما ذكرت فهل  تعدد القوات وتنوعها يلقي بظلال قاتمة على واقع تلك المناطق ؟

-بالطبع فقضية تعدد القوات التي تمسك الارض في هذه المناطق  له تاثير ربما عكسي ونامل ان يكون التنسيق حاضر بين قوات شعبنا فهي الاولى بمسك مناطقها  ومساعينا مستمرة ومتواصلة مع كافة الجهات لتامين الاوضاع في هذه المناطق .

*وهنالك ملف اخر ربما يكون اكثر سخونة بالتوازي مع ملف توفر الامن وهو نقص الخدمات والبنية التحتية  التي تفتقرها بدرجة كبيرة تلك المناطق فما هو قولكم بهذا الشان ؟

- الان الموضوع الاكثر تناولا بين اوساط شعبنا وبالتحديد ممن يقطنون قضاء الحمدانية (بغديدا ) هو الاهتمام بشوارعها مع حلول فصل الشتاء وموسم الامطار  التي تحول المنطقة الى برك واسعة  رغم ان هنالك تباشير بدات بالظهور مؤخرا تتجه لاستئناف العمل بمشروع المجاري نتيجة الضغوطات  لكن رغم ذلك فالعودة السريعة لاهلنا كانت تحت دافع العاطفة  ووطاة الايجارات الباهظة في مناطق نزوحهم بمدن الاقليم  ولكن كان الاولى  توفير كل المتطلبات  من اجل تامين عودة الاهالي  خصوصا ممن هدمت دورهم واستحالة تاهيلها بتحمل نفقات شخصية من اصحابها  ومثلما هو معروف فالدولة  تعاني من التقشف  وتبقى مناشدتنا وسيلة مناسبة  من اجل المباشرة بملف التعويضات كونها تحمل بعض البصيص لتلك الاهالي  فضلا عن رغبتنا  بابعاد مناطقنا  عن الصراعات وتولي الملف الامني من قبل قواتنا ومثلما ذكرت فالتنسيق بين تلك القوات الخاصة بناء شعبنا سواء الـ npu او الحراسات  هو الحل بتوفير الامن  لهذه المناطق ..

*اسئلتي السابقة تمحورت حول ضبابية النظرة بما يتعلق بالمسيحيين الباقين  في الوطن وما يعتريها بشان عودتهم لمناطقهم السابقة فماذا عن المسيحيين الذين ينتظرون في لبنان وتركيا والاردن ممن تشبثوا ببصيص من الامل الضعيف وهم يقضون سنوات من الانتظار تجاه ابتسامة الاقدار لانتقالهم الى حيث ينشدون لمستقرات نهائية في بلاد الغرب ؟

-نحن لانملك وعودا لهذه الشرائح  رغم اننا على تواصل معهم في لقاءاتنا مع اهلنا من المنتظرين في البلاد التي ذكرتها وليس الامر بتعلق الامم المتحدة بقدر تعلقه بالدول الكبرى  وقدرتها على حسم ملفات شعبنا فلذلك نجد البطء يشوب حسم تلك الاجراءات ..

*على ذكر الامم المتحدة ، كيف تجدون دورها ازاء محنة ابناء شعبنا ؟
-قبل ما يقارب الشهرين  تفاجئنا  بان هنالك من يتحدث في الامم المتحدة  حول عدم حاجة  مسيحيي الشرق الاوسط  لاية مساعدات وقد وجدنا ان هنالك معلومات مغلوطة وراء تلك التصريحات فقمنا عن طريق المجلس بارسال تقرير وجمع تواقيع لتكذيب تلك المعلومات وتمخض عن تحركاتنا  باعطاء نائب الرئيس الامريكي مايك بنس وعدا بتسمية سفير يتولى  تقديم المساعدات الممكنة لمسيحيي المنطقة وبدون العودة للمنظمة الدولية خصوصا مع تحديد بنيس لهذا الشهر موعدا لترجمة قوله لافعال  ونحن بانتظار تجسيد تلك التصريحات من خلال تواصلنا مع ممثلنا في العاصمة الامريكية ..

*مرت فترة ليست بالقصيرة عن مؤتمر بروكسل الذي واجه الكثير من ردود الافعال المتباينة  رغم ان المجلس كان من بين ابرز الداعمين له فما هي المحطات التي وصلتها مقررات المؤتمر المذكور ؟

-المعروف بان ما تنتهي به المؤتمرات ليس واجب التنفيذ بصورة سريعة فهنالك الكثير من المحطات التي تستلزمها تلك المقررات لتتحول  الى واقع ومؤتمر بروكسل  كان من المؤتمرات المهمة كونه حظي بتمثيل  من الخارجية الامريكية والمنظمات العاملة في واشنطن  لغرض الاطلاع والتحرك بشان ابناء شعبنا وانتشالهم من مرارة المحنة  التي عاشوها نتيجة التهجير والنزوح كما ان للتقاطعات والتجاذبات التي شهدها المؤتمر من قبل اطراف متعددة  كان له تاثير سلبي فضلا عن المؤتمر شهد في اول الامر حضور عراقي ممثلا بسفير العراق في بلجيكا ومباركته لانعقاد المؤتمر  لكن تفاجئنا فيما بعد بان الحكومة العراقية ابدت وجهة نظرها تجاه معارضتها لعقد المؤتمرات التي تعقد خارج الوطن لمناقشة شؤونا تخص العراق ومن المؤمل ان يعقد  مؤتمر يتم اعداده برعاية الحكومة العراقية  ومنظمة الامم المتحدة على ان يحضره رئيس الوزارء حيدر العبادي وتم تحديد موقع احتضانه في  ناحية برطلة  لكن لم يتم التوافق على جدول اعماله حيث تم تاجيل موعد عقده لاكثر من مرة..

*سؤالي الاخير يتعلق ببرامج المجلس  سواء بما يتعلق باستئناف اطلاق المطبوعات الخاصة بالمجلس ومنها مجلة موتو عمايا او جريدة سورا من جديد فضلا عن فتح مقرات للمجلس في مناطق تواجد شعبنا ؟
-مثلما ذكرت فان اولوية توفر الامن لمناطقنا ستسهم بشكل كبير باعادة فتح مكاتبنا خصوصا ببلدة بغديدا مثلما كانت عليه الاوضاع في السابق كما ان توقف الاصدارات التي ذكرتها تعد مرحلة مرتبطة  بالامر المالي وحال تحسنه  سيصار لاعادة تلك المطبوعات لتسهم في المشهد الاعلامي الخاص بابناء شعبنا ..
 


20
مستودع في عنكاوا يتحول الى ورشة لبابا نوئيل لدعم اطفال سهل نينوى

عنكاوا كوم \ عون الكنائس المحتاجة \ ماريا لوزانو
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


انه مستودع كبير جدرانه بيضاء ورمادية اللون. عشرات الصناديق متراكمة على الارضية.قد يبدو في بعض الاحيان قاتما الى حد ما, ولكن في الواقع هو مستودع للأحلام. تحت الحزم الكونكريتية وبين المنصات الخشبية, تعمل العشرات من الايادي بجد وسعادة, والوجوه تعلوها الابتسامة. وفي الايام القليلة الماضية اصبح عدد من المتطوعين من ابرشية اربيل الكلدانية في العراق المساعدين الصغار لبابا نوئيل في المستودع.

عيد الميلاد قادم بالطبع, والاطفال العراقيين من منطقة سهل نينوى  مثل الاطفال في جميع انحاء العالم – يتطلعون بشوق لهذه الايام المميزة جدا. بالنسبة للكثير منهم سيكون عيد الميلاد مختلفا لأنه سيكون اول عيد ميلاد يحتفلون به في منازلهم, حيث اضطروا لقضاء اخر ثلاث اعياد الميلاد بلا مأوى كلاجئين في بلادهم,وذلك بعد غزو منازلهم من قبل المقاتلين الاسلاميين من داعش في اب 2014. تماما مثل الطفل يسوع نفسه الذي ولد في اسطبل ولم يكن لديه مكان ليسميه "منزل". قضى اطفال قرى وبلدات سهل نينوى اعياد الميلاد القليلة الماضية في مخيمات اللجوء او في اماكن سكن اخرى مستأجرة بدعم من ابرشية عنكاوا.

بعد جهد كبير من جانبهم وبفضل الدعم المالي من الاصدقاء والمنتفعين من جميع انحاء العالم, تمكنت اكثر من 6330 عائلة من العودة الى مختلف المدن والقرى المسيحية في هذه المنطقة والبدء في محاولة لإعادة بناء حياتهم. مع ذلك لاتزال العديد من الاسر الاخرى تنتظر فرصتها.

عيد الميلاد هو هدية عظيمة من الله للبشرية ولهذا السبب هو رسالة امل لهم جميعا. المؤسسة الخيرية الكاثوليكية "عون الكنائس المحتاجة" (ACN) ملتزمة لتضمن وصول هدايا عيد الميلاد للاطفال العراقيين من منطقة سهل نينوى وليس فقط لاولئك الذين تمكنوا من العودة الى منازلهم بل ايضا لمن مازالوا ينتظرون ان يكونوا قادرين على القيام بذلك. ولذلك تم تحويل المستودع في عنكاوا الى "مشغل لبابا نوئيل" وان الشباب الذين يساعدون الاخوات الراهبات الكلدانيات من "بنات مريم" يعملون بجهد لجلب البهجة والامل للأطفال. انهم يهدفون لجمع ما يصل لـ 15 الف طرد عيد ميلاد ليتم توزيعها بعد ذلك على الاطفال في قرقوش, وكرمليس, وبرطلة, وبعشيقة بالاضافة الى عدد كبير من الاطفال ممن لازالوا يعيشون كلاجئين في عنكاوا, الحي المسيحي في اربيل.

وفي قائمة امنياتهم ورسائلهم الخاصة بعيد الميلاد والتي كتبوها لبابا نوئيل, كثير من الاطفال كانت امنيتهم الاولى الحصول على مكان مستقر للعيش بأمان, امنيتهم الثانية كانت الاستمرار بالذهاب الى المدرسة وامنيتهم الثالثة كانت الحصول على مكان للعب.امنيات كهذه ليست بالسهلة ليتم جمعها واعطائها لهم, وهذا ما يعلمه ايضا هؤلاء المتطوعين الصغار. لكنهم ايضا واثقون ان الاطفال سيكونوا سعداء للغاية مع هذه " الهدايا التي تحمل معهم الاخبار السارة عن وجود الله بيننا".كل طرد سيشمل معطف شتوي ذو قبعة, وهو شئ ضروري جدا لان الشتاء في هذا الجزء من العراق قد يكون باردا جدا ودرجات الحرارة قد تنخفض الى ما دون الصفر- الواح شوكولاته, ولكي لانغفل عن المعنى الديني العميق لهذا العيد, سنضع كتابا مقدسا او كتابا دينيا في كل طرد اعتمادا على عمر الطفل المعني. العاملون هنا في مشغل بابا نوئيل في عنكاوا ممتنون جدا من مؤسسة عون الكنائس المحتاجة لرعياتهم وتمويلهم هذه المبادرة "الحب والتضامن مع مسيحيي العراق"

وتقول الراهبة نعام منسقة المشروع ".سيكون الاحتفال بهيجا ومريرا في ذات الوقت: بهيج بسبب العودة الى اماكن ولادتهم ومنازلهم. ومؤلم بسبب حالة القرى والبلدات التي دمرت وحرقت ونهبت منازلها ودمرت كنائسها واهملت شوارعها والخدمات غير موجودة تقريبا والاصدقاء غادروها". انه عيد ميلاد قريب جدا من عيد الميلاد في بيت لحم حيث اختلطت مشاعر الفرح والمعاناة معا في حياة مريم ويوسف وهم يستعدون لولادة ابن الله.

وبحسب "عون الكنائس المحتاجة" فان كلفة كل طرد بلغت 24 دولار او 20 يورو, وان التكلفة الاجمالية للمشروع هي 300 الف يورو, او 360 الف دولار امريكي. كما وتدعم المؤسسة ايضا مشروعا لطرود عيد الميلاد لاطفال حلب بكلفة 75 الف يورو ومشروع اخر للاجئين السوريين في ارمينيا بكلفة 20 الف يورو.



21
ششو: الآيزيديون يطالبون بادارة مناطقهم واستبعاد التابعين للحشد


عنكاوا دوت كوم/صوت العراق
أكد قائد وحدات حماية الأيزيديين حيدر ششو، اليوم الخميس، رغبة الايزيديين بادارة مناطقهم بأنفسهم واعادة الحياة اليها، منتقدين في الوقت ذاته سيطرة عدد من السياسيين المرتبطين بالحشد الشعبي على مناطق الايزيديين.

وقال ششو ان أهالي شنكال يريدون العودة الى مناطقهم وادارتها بأنفسهم، بعيداً عن السياسيين المرتبطين بالحشد الشعبي”، مبينا ان “أهالي شنكال يريدون اعادة الحياة الى مناطقهم وعودة منظمات المجتمع المدني لأداء مهامهم بأسرع وقت ممكن”.

واضاف انه “قوات الحشد الشعبي متواجدة حالياً في شمال شنكال، ومجيئهم الى داخل شنكال لن يخدم أهالي المدينة بشيء”، مشيرا الى ان “مجيء الحشد الشعبي الى داخل المدينة يتسبب بعدم قدوم منظامت المجتمع المدني الى شنكال”.

ولفت الى ان “شنكال لديها قائممقام وادارة خاصة بها، وهي ليست بحاجة الى تعيين قائممقام وادارة جديدة تابعة للحشد الشعبي”، داعياً الى الاسراع باعادة اهالي شنكال الى مناطقهم.

22
المسيحيون يرزعون بذور الحب والمودة بين مكونات كركوك



كركوك، 7-12-2017، مهرجان عيد الميلاد المجيد بمناسبة مولد النبي عيسى عليه السلام تصوير: كاروان الصالحي


عنكاوا دوت كوم/كركوك ناو

يدعو ابناء المكون المسيحي جميع المكونات القومية والدينية في محافظة كركوك لمشاركتهم في مهرجان الميلاد المجيد والذي يستمر لمدة ثلاثة ايام من اجل زرع بذور الحب والمودة بين ابناء المدينة جميعا.

“عيد الميلاد المجيد” عنوان المهرجان التي تقيمها نساء اتباع الديانة المسيحية في كركوك كل عام، وذلك بمناسبة مولد النبي عيسى عليه السلام واحتفالات رأس السنة الجديدة ويعرضون في المهرجان اعمالهم اليدوية والمواد الخاصة باحتفالات رأس السنة الميلادية.

وقال الاب كوركيس يوسف راعي كنيسة ماركوركيس مشرق الاشوري والمنظم للمهرجان في حديث لـ (كركوك ناو) “في كل عام وفي هذا التاريخ ننظم مهرجان عيد الميلاد المجيد بمناسبة مولد النبي عيسى عليه السلام، ونأمل ان يشاركنا جميع المكونات في كركوك من اجل زرع بذور الحب والمودة في قلوب جميع المواطنين في المحافظة”.

كركوك، 7-12-2017، مهرجان عيد الميلاد المجيد بمناسبة مولد النبي عيسى عليه السلام تصوير: كاروان الصالحي

مهرجان عيد الميلاد المجيد من المقرر ان يستمر لمدة ثلاثة أيام ودعا راعي كنيسة ماركوركيس الاب كوركيس يوسف ابناء جميع المكونات لمشاركتهم في احتفالات رأس السنة الميلادية.

يُعرض في مهرجان الميلاد المجيد الاعمال اليدوية واشجار كرسمس والمواد الزينة التي تسعمل في احتفالات رأس السنة الميلادية، ويأتي هذا في وقت يمرّ كركوك بضرورف خاصة وذلك نتيجة لصراعات الدائرة بين حكومة اقليم كوردستان والحكومة المركزية.

وقالت مارغريت البازي مشرفة المهرجان في حديث لـ (كركوك ناو) ان “لجنة النساء في كنيسة المشرق تقوم بتنظيم المهرجان سنويا ونأمل ان يشاركنا جميع المكونات في المدينة”.

يعتبر المكون المسيحي من المكونات الاصيلة في محافظة كركوك مع مكونات الكورد والعرب والتركمان ويمتلكون 2 عضوا في مجلس محافظة كركوك من أصل 41 عضوا في مجلس المحافظة.

23


ايلاف من دبي: في أحدث إحصاء تناول مصير الأيزيدين الذين خطفهم تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) في العراق قبل ثلاث سنوات، قالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في إقليم كردستان العراق إن نصف عدد هؤلاء ما زالوا في قبضة التنظيم الإرهابي، أو هم في عداد المفقودين.

نصفهم مفقود

كان داعش قد اجتاح منطقة سنجار ذات الكثافة الأيزيدية في أغسطس 2014، وارتكب فيها واحدة من أفظع المجازر في التاريخ الحديث، مقتادًا الكثير من الأيزيديين إلى مناطق تخضع لسيطرته، ومستعبدًا النساء وقاتلًا المئات من الرجال والأطفال.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن خيري بوزاني، مدير عام الشؤون الأيزيدية في وزارة الأوقاف والشؤون في إقليم كردستان العراق، إنقاذ أو فرار 3207 أيزيديين من أصل 6417 خطفهم داعش منذ غزوه سنجار في 3 أغسطس وحتى الأول من ديسمبر 2017، وما زال بيد داعش نحو 3210 أيزيديين، أو يعدون في عداد المفقودين.

وبحسب بوزاني، بين المحتجزين في قبضة داعش حتى الآن 1507 نساء، و 1703 رجال، وعدد غير معروف من الأطفال.

47 مقبرة

إلى ذلك، وبحسب تقرير وكالة الصحافة الفرنسية، وصل عدد المقابر الجماعية المكتشفة حتى الآن إلى 47 مقبرة، أخرها مقبرتان اكشفهما الحشد الشعبي في الثاني من ديسمبر الجاري، الأولى في مجمع الجزيرة جنوب قضاء سنجار تضم رفات 80 مدنيًا أغلبهم من الأيزيديين، والثانية في قرية قابوسي جنوب قضاء سنجار، تضم رفات أكثر من 20 امرأة وعشرات الأطفال الأيزيديين. كما بلغ عدد المزارات والمراقد الدينية التي فجرها الدواعش 68 موقعًا دينيًا، تابعة لهذه الأقلية التي لا تعد مسلمة ولا عربية، ويبلغ تعدادها أكثر من نصف مليونًا، ينتشرون قرب الحدود السورية في شمال العراق وفي تركيا.

وتابع بوزاني مؤكدًا في التقرير أن عدد الأيزيديين في العراق في عام 2014 بلغ 550 ألف نسمة، غادر منهم مئة ألف بعد هجوم داعش، فيما نزح 360 ألفًا إلى سورية كردستان العراق. كما بلغ عدد الأيتام من الأطفال الأيزيديين 2525 يتيمًا، فقد 1759 منهم آباءهم، وفقد 407 منهم أمهاتهم، بينما فقد 359 منهم الوالدين معًا. وثمة 220 طفلًا لا يزال آباؤهم محتجزين في زنازين داعش إلى الآن.

24


عنكاوا كوم / سانا

بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة افتتحت كنيسة مار يعقوب البرادعي للسريان الأرثوذكس بازارا خيرياً مساء اليوم وذلك في صالة الكنيسة بمنطقة الدويلعة.

ويضم البازار الذي يستمر حتى العاشر من كانون الأول الجاري منتجات متعددة من كتب وأغذية وحلويات ومنتجات صوفية ويدوية صنعتها سيدات الكنيسة ومشاركات في جمعيات خيرية وفعاليات تجارية.

المطران مار تيموثاوس متى الخوري النائب البطريركي للكنيسة السريانية الأرثوذكسية بدمشق أوضح أن البازار رسالة تؤكد تعافي القطاع الخاص والجمعيات الخيرية الى جانب المشاريع الصغيرة للأفراد مبيناً أن هدف البازار تشجيع الجمعيات المشاركة عبر إيجاد سوق لتصريف منتجاتها بأسعار مناسبة.



وحول ما تعيشه فلسطين اليوم وإطفاء أضواء شجرة الميلاد في مدينة بيت لحم استنكاراً لقرار الإدارة الأمريكية نقل سفارتها إلى القدس أعرب المطران عن تعاطف أبناء الشعب السوري وتعاضدهم مع الشعب الفلسطيني مؤكداً أنه رغم الحرب على سورية لم تغب القضية الفلسطينية والأراضي المغتصبة عن أذهان السوريين.

بدوره كاهن رعية مار يعقوب البرادعي الأب برصوم كندو أوضح في تصريح لـ سانا أن ريع مبيعات البازار سيعود لحفل تحضر له الكنيسة بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة موجه للأطفال الموجودين بدور الرعاية المؤقتة والأيتام وأطفال من دول الصومال والعراق والسودان وذلك في ال 15 وال16 من كانون الأول الجاري.

واعتبرت رجاء شهلا من سيدات كنيسة مار يعقوب أن البازار رسالة خير ومحبة من 30 جهة مشاركة لمساندة كل يتيم ومحتاج مع اقتراب حلول أعياد الميلاد بينما أوضحت مارلين خوري مشرفة المتطوعين في فريق سابرو التطوعي الذي انطلق في تموز الماضي أنه أول بازار خيري يشارك به الفريق عبر عرض أعمال يدوية وتزيين شجرة الميلاد.

صبا عباس


25


عنكاوا كوم / راديو سوا

تسعى أقلية الشبك العراقية إلى الدفاع عن حقوقها بعد ثلاثة أعوام من تشريد عشرات الآلاف من أبنائها على يد تنظيم داعش في مدينة الموصل.

المنتمين لهذه الأقلية تعرضوا لـ "عمليات إبادة على يد جماعات إرهابية"، حسب ما يؤكد عضو البرلمان العراقي الذي ينتمي للطائفة حنين قدو.

ويقول قدو لـ "راديو سوا" إن هناك "تهميشا كبيرا للشبك بالرغم من تجاوز عددهم 200 ألف في مناطق سهل نينوى".

ولا توجد إحصائيات دقيقة عن أعداد الشبك، إلا أن إحصاء عام 1977 قدرهم بـ 80 ألفا، أما إحصاء سنة 1997، وهو آخر تعداد شامل في العراق، فلم يأت على ذكر التفصيلات العرقية.

ويستقر الشبك، بغالبيتهم، في سهل نينوى بين إقليم كردستان ومدينة الموصل، ويعتبر هذا السهل الموطن التاريخي لمعظم الأقليات في العراق ومن بينها الآشوريون، والكلدان والأيزيديون والكاكائيون والشبك.

وقال قدو لـ "راديو سوا" عقب مؤتمر الشبك الذي اختتمت فعاليته في العاصمة بغداد مؤخرا، إن المؤتمر ناقش تشكيل مجلس من أبناء القومية "من مختلف اتجاهاتهم وخاصة من يؤمنون بأن الشبك قومية وليست عشيرة كردية".

ويوضح قائلا: "حاولنا أن نتفق على مبادئ أساسية هي الدفاع عن حقوق الشبك كأقلية عرقية وتحقيق الأمن والسلام ونبذ العنف والتطرف وإقامة علاقات التعايش السلمي مع كل مكونات الشعب العراقي".

ويعد الشبك حسب بعض الباحثين أكرادا، إلا أن منهم من ينسب نفسه إلى أصل عربي.

ويتحدث جزء منهم لهجة كردية باجلانية، إحدى فروع الكورانية، وبعضهم لهجة قريبة من الهورامية. وتدخل هذه اللهجات كلها ضمن اللغة الكردية.

وشدد قدو على "ضرورة أن تكون هناك حماية ذاتية مدعومة ومرتبطة بالحكومة الاتحادية" للشبك في مناطق إقامتهم بنينوى.

وتحاول أقلية الشبك أن "تضغط للحفاظ على حقوقها وعدم تهميشها في مؤسسات الدولة"، إذ لا يوجد "تمثيل حقيقي" لها في السلطة التنفيذية ولا الهيئات المستقلة، على حد قول النائب العراقي.


26
«حماية مسيحيي الشرق» في «عقيدة»السياسة الخارجية الروسية

عنكاوا دوت كوم/الانباء
أعاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين طرح شعار «حماية مسيحيي الشرق» الى الواجهة قبل أيام، خلال لقائه بطريرك انطاكيا وسائر المشرق البابا يوحنا العاشر، عبر تأكيد أن روسيا تلعب دورا بارزا في الدفاع عن المسيحيين ليس في سورية وحدها بل في المنطقة.
وأشار الى أن مشكلة «الاضطهاد الديني الذي بلغ ذروته في الشرق الأوسط» تبرز في شكل قوي في العالم المعاصر.
حول هذا الموقف يقول أحد الخبراء في الشؤون الروسية: «من الطبيعي أن يشكل شعار حماية المسيحيين في الشرق، أحد أبرز مرتكزات التحرك لـ «قائدة العالم الأرثوذكسي» في إطار الجهد المبذول، والمتعدد الوجه، لاستعادة مكانة روسيا العالمية. لكنه يخدم في الوقت ذاته، غرضا داخليا شديد الأهمية للكرملين.
برز بعد عودة بوتين الى السلطة في العام 2012 وإطلاقه النقاش حول «العقيدة الروسية الجديدة» التي بنيت على «الأيديولوجية المحافظة» بصفتها البديل المناسب لروسيا عن «الليبرالية الغربية المفرطة».
وفي ذلك الوقت، نشرت عشرات الدراسات والأبحاث التي ركزت على فكرة تبني هوية جديدة لروسيا بعد مرور عقدين سادت خلالهما فوضى البحث عن الذات.
وكان منطقيا أن يجد هذا التوجه في التدخل الروسي في سورية ورفع شعار الدفاع عن المسيحيين عنصرا دافعا قويا. لذلك لم يكن مستغربا أن توصف روسيا في تغطيات إعلامية بأنها تتحول الى «المركز الذي يستقطب أنصارا في كل العالم» أو أنها «حامية المسيحيين الوحيدة»، حتى ان بعض وسائل الإعلام اليمينية ذهب الى وصف الحملة في سورية بأنها «المهمة المقدسة».
ولم يكن مستغربا أن يتردد الشعار في شكل نشط بعد التدخل العسكري الروسي المباشر في سورية عام 2015، على الرغم من أنه طرح قبل ذلك، إذ نظمت وزارة الخارجية مؤتمرا دوليا عام 2013 حمل العنوان ذاته، لكن الملاحظ أن النشاط الروسي في هذا الاتجاه أخذ منحى تصاعديا نشطا.
وخلال العامين الماضيين، نظمت موسكو عشرات الفعاليات والمؤتمرات التي هدفت الى حشد أوسع تأييد لهذا التوجه، بما في ذلك على المستوى الإقليمي.
الحديث المتجدد عن دور أساسي لروسيا في حماية مسيحيي الشرق، باتت له أبعاد أوسع من الفكرة التقليدية التي قامت منذ البداية على محاولة تعزيز نفوذ الكنيسة الأرثوذكسية الروسية.
وبعيدا من الإغراق في التاريخ، عبر استعادة الحروب التي خاضتها روسيا القيصرية مع الإمبراطورية العثمانية، رافعة لواء الدفاع عن «الأمة الأرثوذكسية»، فإن تجدد هذا الخطاب في السنوات الأخيرة، عكس طبيعة التغيرات التي شهدتها روسيا خلال رحلة البحث عن هويتها الجديدة بعد انهيار الدولة السوفييتية.
وباتت عقيدة السياسة الخارجية الروسية تشمل مبدأ الحماية الدائمة للمسيحيين في المناطق التي تستطيع روسيا بسط النفوذ عليها. بعبارة أخرى، فإن «رعاية المسيحيين» تحولت الى واحدة من أدوات التحرك السياسي الروسي.

27
عنكاوا دوت كوم/موقع البطريركية الكلدانية

نشر موقع بطريركية الكلدان، ايضاح حول حديث البطريرك ساكو في لقاء الرابطة الكلدانية في مدينة وندزور. وجاء التوضيح ردا على ايراد مقطع مجتزاء وخارج اطاره ضمن حديث شامل، وذلك بقلم الاب نياز توما النائب الاسقفي لآبرشية مار أدي للكلدان في كندا. وفيما يلي نص الايضاح.
 
إيضاح حول حديث البطريرك ساكو في لقاء الرابطة الكلدانية
في مدينة وندزر الكندية – 26 تشرين الثاني، نوفمبر 2017

الأب نياز توما

نشرت احدى صفحات التواصل الاجتماعي مقطعاً مجتزءاً لحديث شامل لغبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو، عن الوضع العام في العراق ووضع المسيحيين الخاص، وسبّب هذا كالعادة بعض الانتقادات.
أولاً: نؤكد بان تصريحات غبطته لا تنطلق من أي موقف ضد أيٍّ من الأحزاب والتنظيمات لأن هدف البطريرك الوحيد وهمَّه
الأوحد في هذا الإطار هو خير العراق بشكل عام والحفاظ على الحضور والمشاركة الفاعلة للمسيحيين في الشأن العام والعملية
السياسية في العراق. 
ثانياً: نوضِّح أن ما نُقل كان جواباً على تعليق احد الحضور حول ان الكلدان ليس لهم انتماء،  ويجب ان يُفهم جواب غبطة البطريرك بمعناه الضمني واطاره الشامل، حين قال: صحيح أنه لم يكن للكلدان حساً قومياً ولا انتماءً ولا احزاب فاعلة على الارض. وهذه خسارة، لإنضمام الكثير منهم الى حزب زوعا واحزاب اخرى كردية وشيوعية، والى المجلس الشعبي … الخ  وارتفعت هذه الاحزاب على اكتافهم.
ثالثاً: دعا غبطته الكلدان الى تنظيم ذاتهم ووعي أهمية دورهم القومي والسياسي من دون ان تتدخل الكنيسة في تأسيس احزاب سياسية لأن رسالة الكنيسة هي الوحدة.
لذا، نرجو من كل المهتمين بالشأن القومي والسياسي توخِّي الدقة وعدم اجتزاء تصريحات غبطة أبينا البطريرك ساكو وذلك لكي تُفهَم بإطارها الموضوعي والشامل.
مع شكرنا وتقديرنا ومحبتنا للجميع

رابط الايضاح في الموقع البطريركي:
https://saint-adday.com/?p=20521


28

RT Arabic (روسيا اليوم)

قال يوحنا العاشر يازجي بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس في لقاء مع RT إن المسيحيين كانوا أقل من ترك مناطقهم في سوريا بسبب الإرهاب.

كما أكد البطريرك إنه بفضل الدعم الروسي حررت مناطق المسيحيين من الإرهاب في سوريا.


29
جامعة الكوفة تباشر بتدريس منهج هو الأول من نوعه عربيا عن حماية الاقليات
عنكاوا كوم-خاص
باشرت جامعة الكوفة بتدريس منهج أكاديمي متخصص هو الأول من نوعه غربيا  عن الاقليات الدينية والإثنية واللغوية في العراق، قام بكتابة المنهج الخبير في مجال الاقليات العراقية واستاذ العلوم السياسية المساعد في الجامعة المستنصرية "سعد سلوم".
وقد وصف سلوم انطلاق تدريس المنهج بكونه فرصة  لتوجيه المسار البحثي لطلبة الماجستير والدكتوراه في حقول الأنثربولوجيا وعلم الاجتماع والعلوم السياسة والقانون، واصفا مهمة تدريسه  في الجامعات العراقية بمثابة "حلم يتحقق" لإي استاذ جامعي. وفي تصريح خص به موقع (عنكاوا كوم )  أضاف سلوم بإن جامعة الكوفة ستظل متميزة من بين الجامعات العراقية، لإسباب في مقدمتها دوريتها "مجلة الكوفة الدولية" افضل دورية اكاديمية عراقية واحتضانها كرسي اليونسكو لحوار الأديان، كما اشار لجهود  تبني هذا المنهج وهو "جمال الجواهري" من جمعية الأمل العراقية الذي وصف جهوده  خلال ٣ سنوات بالمستحيلة في سبيل إقناع جامعة الكوفة ووزير التعليم العالي باهمية الكتاب ورسالته، ونجح اخيرا في فتح ثغرة للتحديث والتفاعل الجامعي مع تحديات الواقع العراقي الراهن.
وجاء في مقدمة الكتاب الذي يحمل عنوان "حماية الأقليات الدينية والإثنية  واللغوية في العراق"
ان " المنهج الدراسي الذي نضعه اليوم بين ايدي طلبة جامعة الكوفة عن حماية الاقليات العراقية محاولة اولية تهدف الى ما يلي:
1-    مواجهة التحولات التي يمر بها العراق والعالم العربي التي تهدد بفقدان تنوعه الديني والإثني واللغوي
2-    سد الفجوة المعرفية في مجال حماية الاقليات والتعرف على التنوع، والاليات الدولية والاقليمية والوطنية لحمايته.
3-    يوفر المنهج الدراسي عن حماية الاقليات فرصة فريدة لاقامة "حوار" حول اهمية توفير التثقيف بأحترام التنوع وحماية الاقليات التي تمثل ثروة العراق الدائمة
4-    يعد المنهج اشبه بدليل منهجي بين يدي الطلبة الجامعيين والناشطين المدنيين والاكاديميين وصناع القرار على مستوى وطني محلي لحماية الاقليات .
5-    يشجع  المنهج على وضع ما تحمله الثقافة التقليدية من تحيز وقوالب نمطية بشأن ثقافات وديانات واراء، غير تلك التي تعدها جزءًا من هويتها, موضع تساؤل. وان النجاح في تصوير الاخرين  بشكل يمكنهم من التعرف الى انفسهم  لا يتيح تجربة تربوية قيمة وملهمة فحسب, وانما يساعد ايضاً على ايجاد التفاهم والاحترام المتبادل بين اتباع الاديان والطوائف المختلفة".  ويضيف سلوم في مقدمته إنه "على الرغم من كون الطلبة الجامعيين مواطنين متساوين في مجتمع سياسي, فإنهم "افراد" ينتمون الى ثقافات مختلفة, وعلى اية سياسة تربوية ان تأخذ بنظر الاعتبار تنمية الاحساس بأهمية هذه الثقافات, ونزع الطابع الحصري عن الثقافات العراقية المختلفة وارتباطها بجماعة محددة, ومن ثم اعادة انتاجها بوصفها رأسمالا انسانيا مشتركا، ومغذيا لثقافة وطنية مشتركة، تعد مصدر غنى وبهجة لجيع العراقيين".
  تم تزويد كل فصل في المنهج عن حماية الاقليات العراقية بقائمة قصيرة من الاسئلة التي تساعد في اثارة النقاش حول حماية التنوع، فضلا عن وضع قائمة ختامية في نهاية الكتاب عن  فرضيات واسئلة يمكن ان تستثمر في الجامعات لتنمية روح البحث العلمي لدى الطلاب في موضوع يعد في غاية الاهمية بالنسبة لحاضر ومستقبل العراق.
 وقد كتب البروفسور "عقيل الخاقاني" عميد كلية الآداب ـ جامعة الكوفة في تقديمه الكتاب عن اهميته قائلا "مع أنَّ كثيرا من الكتاب والباحثين قد كتبوا في (الأقليات العراقية) إلا أنَّ ما يميّز هذه الدراسة الموسومة بـ(حماية الأقليات العراقية، الدينية والعرقية واللغوية)، للباحث "سعد سلّوم"، هو أنّها جاءت دراسة ميدانية شاملة لأحوال جميع (الأقليات) ومشكلاتهم الدينية والسياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية".
جاءت الدراسة في ثلاثة أقسام، تضمّن الأول منها أربعة فصول، أما القسمان الثاني والثالث فقد تضمّن كلٌّ منهما خمسة فصول؛ لتستوي في أربعة عشر (فصلا)،  خصص القسم  الأول لدراسة مفوم الاقليات والشعوب الاصلية، أما القسم الثاني من الدراسة فقد وسمه الباحث بـ(الحماية الدولية لحقوق الأقليّات والشعوب الأصلية)، وقد جاء في ستة (فصول)، أما القسم الثالث من الدراسة فقد عقده الباحث لـ(الأقليات العراقية، الدينية والعرقية واللغوية)، وكيفية حمايتها، بعد أن حدّدها بسبع أقليّات دينية: اليهود، والمسيحيين، والزرادشتيين، والصابئة المندائيين، والأزيديين، والبهائيين، والكاكائيين، وخمس أقليّات عرقية ولغوية: التركمان، والشبك، والعراقيين من أصول أفريقية، والكرد الفيليين، وقبائل القوقاز العراقية (الشركس، والشيشان، والداغستان)، معرّفا بهم في الفصل الأول، ومفصّلا القول في (حمايتهم من الإبادة الجماعية) في الفصل الثاني من هذا القسم. أما الفصل الثالث فقد عقده الباحث لـ(حماية الحرية الدينية للأقليات العراقية)، محذّرا من الحكم على هذه الجماعات بالأحكام الجاهزة والصور النمطية التي استقرت وارتسمت في أذهان العامّة، من دون معرفة حقيقية بهم، وخصّص الفصل الرابع لـ(حماية المشاركة السياسية للأقليات العراقية)، بعد أن ضمن الدستور العراقي هذا الحقَّ لجميع العراقيين، من دون تمييز بينهم. أما الفصل الخامس والأخير فقد عقده الباحث لـ(حماية حقوق نساء الأقليات العراقية)، وهو مبحث مهمٌّ في موضوعه وتوقيته، بعد أن استباح التكفيريون الإرهابيون نساء الاقليات على نحوٍ يندى له جبين الإنسانية ويهتزُّ ضميرها.
وممّا تميّزت به هذه الدراسة أيضا، حسب البروفسور الخاقاني "أنَّ الباحث ختم كلَّ (فصل) بعددٍ من الأسئلة التي من شأنها أن تثير نقاشا علميا في موضوع البحث، فضلا عن المصادر أو المراجع العلمية التي اقترحها الباحث لمن أراد أن يستزيد، والفرضيات التي وضعها لمَن أراد أن يختبر صحتها؛ ابتغاء الاهتداء إلى نتائجها، ومن ثمَّ توظيفها في إثراء حركة البحث العلمي، وتعزيز المعرفة الحقيقية في أذهان الباحثين والطلبة، على وفق أسسٍ منهجية".
ومن الجدير بالذكر إن الباحث "سعد سلوم" هو مؤلف 14 كتابا عن الاقليات في العراق والشرق الأوسط، وهو المنسق العام لمؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية المتخصصة بشؤون الاقليات العراقية، فضلا عن كونه من مؤسسي المجلس العراقي لحوار الأديان.



30
حكومة الإقليم: كوردستان تحتوي على اكبر منطقة لتواجد المسيحيين بالشرق الاوسط


عنكاوا دوت كوم/شفق نيوز
عدّ المتحدث باسم حكومة إقليم كوردستان سفين دزيي يوم الأربعاء منطقة "عنكاوا" في مدينة أربيل "اكبر" مكان يحتوي على تواجد أبناء الطائفة المسيحية في الشرق الأوسط بأسره.

وقال دزيي في كلمة له خلال مهرجان لمناهضة العنف في أربيل اليوم، إن في إقليم كوردستان توجد أكبر منطقة يتواجد فيها المسيحيون، مردفا بالقول انه لا اعتقد توجد منطقة في الشرق الأوسط مثل "عنكاوا" تحتوي على هذه النسبة من أبناء تلك الديانة.

وأضاف ان وجود مثل "عنكاوا" دليل على احترام التعايش المشترك بين أبناء المكونات في إقليم كوردستان، مؤكدا ان الحكومة لديها برامج ضد التطرف وتحاول تقليله، وانهاء هذا الفكر أينما وجد في كوردستان.


31
باحث يدعو  لتفعيل الزي الفلكلوري القومي  لاثراء دوره في التراث الاشوري
عنكاوا كوم-خاص
دعا الباحث المتخصص بالازياء الشعبية شموئيل شليمون  الى الاهتمام وتشجيع  موضوع الزي الشعبي الموحد فضلا عن التوعية  بالمحافظة  على ازيائنا الشعبية  من خلال العمل على المشاركة  بالمهرجانات والمناسبات الوطنية  والعالمية  المختصة بالازياء  والتراث..وجاءت دعوة شليمون من خلال نشره لبحث موسع حول هذا الموضوع تحت عنوان الزي الفلكلوري القومي ودوره في اثراء التراث الاشوري في العدد  الاخير والخاص بعام 2017  لمجلة  معلتا التي تصدرها رابطة  الكتاب والادباء  الاشوريين  فيما تضمن العدد الذي جاء باللغات الاشورية  والعربية والانكليزية حافلا  وتضمن القسم العربي للمجلة  اضاءات بقلم رئيسة التحرير سوزان يوسف القصراني  حول الامسية التابينية  التي اقامتها الرابطة  لروح الاديب دانيال  داود بيت بينامين  وذلك بتاريخ 9حزيران(يونية ) الماضي فيما نشر  الدكتور ليث شاكر محمود التدريسي  في قسم التاريخ  بكلية الاداب جامعة بغداد بحثا  حول المسيحية  في مكة  في القرن السابع الميلادي كما تضمن العدد قصائد  لكلا من  راميل كوريال بعنوان  اعيدوا  لي طفولتي والشاعر يونادم بينامين  الذي اهدى قصيدته لروح الاديب دانيال  بيت بينامين وكانت  بعنوان في رحيله الابدي ..


32
مسيحيو الموصل يرحلون من جديد.. إلى ديارهم هذه المرة

عنكاوا دوت كوم | أخبار الآن | أربيل - العراق (مهند محمود)

عودة من رحلةِ نزوح .. وصف لحال عنوانـه التحرر من إرهاب تسبب بموجة نزوح طالت العراقيين بكل مكوناتِهم، من هنا إتجهنا نحو عنكاوة في أربيل حيث يعيش عراقيون مسيحيون للوقوف على أعداد من عادوا لديارهم في الموصل بعد أن تخلصت من إحتلال داعش.

دخلنا المخيم وقد تحول الى أطلال برغم أنها حملت آلام من قطنوا هنا لفترة من الزمن، إلا أن حلم العودة إنطلق أيضا منها.

الأمل لم يفارق النازحين في هذا المخيم فهم يتطلعون للعودة الى الديار والإلتحاق بأهلهم.

من أحلامِ النازحين الى باب كنيسة ماري يوسف، هنا وثقنا رسالة أحد القساوسة وصف فيها داعش بظلام لم يسلم منه المسلم والمسيحي على حد سواء.
ومن سلام الكنيسة الى سلام المسجد، حيث تعلو هنا دعوات المسلمين لإخوانهم المسيحين.
دعوات السلام باختلاف مفاهيم الأديان توحدت لتنطلق صوب غد مشرق عنوانه الأمل.
ومعنا عبر الهاتف من بغداد محمد عبد ربه نائب في البرلمان العراقي عن محافظة نينوى
http://www.ankawa.org/vshare/view/10626/al-aan-arabic-television/

33
 
بوتين يعلن أنه سيساعد المسيحيين واليهود في سوريا


بوتين أكد أن حكومته على تواصل مع منظمات يهودية- أرشيفية
عنكاوا دوت كوم - لندن- عربي21

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أنه سيساعد المسيحيين، واليهود في سوريا.
وفي تصريحات له خلال اجتماع مع رؤساء وفود الكنائس الأرثوذكسية المحلية، قال بوتين إن "الكثير من الكنائس والأديرة تم نهبها وتدميرها. الوضع في البلاد يتغير بشكل تدريجي. القوات السورية بدعم من العسكريين الروس حررت جميع أراضي البلاد من الإرهابيين، بما في ذلك المناطق التي يعيش فيها المسيحيون".

 

وتابع بحسب ما نقلت وكالة "سبوتنيك": "الوضع في سوريا صعب للغاية، والإرهابيون قتلوا الآلاف وسرقوا الكنائس، لكن اليوم الوضع يتغير".

 

وقال بوتين إنه من المهم أن يشرع البدء في بناء الكنائس والمعابد اليهودية في سوريا.

 

وكشف بوتين أن بلاده على تواصل مع ممثلي المنظمات اليهودية في سوريا، بما في ذلك الأمريكية.


وأردف قائلا: "نحن سنساعد ممثلي الطوائف الأخرى، بما فيهم ممثلو الإسلام، الذين كما نعلم عانوا الكثير من العصابات والإرهابيين والمتطرفين".


وأكد أن موسكو سنساعد اليهود أيضا، وقال: "طلبت منا عدة منظمات يهودية المساعدة في إعادة إعمار الأضرحة اليهودية، ونحن على تواصل مع ممثلي اليهود في سوريا وبالتحديد مع بعض المنظمات اليهودية الأمريكية".

34
الطائفيّة في العراق: صراع بين الهويّة وسياسات القضيّة



عنكاوا دوت كوم/ موقع العالم للدراسات/ريناد منصور
ترجمة: مصطفى الفقي.


مقدمة:

يُشير الكثير من الباحثين إلى الغزو الأمريكي للعراق في العام 2003 باعتباره أحد المثيرات الرئيسة لتطييف الشرق الأوسط الحديث، بالإضافة إلى الثورة الإيرانية عام 1979 والانتفاضات العربية في العام 2011.[1] يربط هذا الحجاج المُثار انهيار الدولة العراقية المركزية التي أسستها بريطانيا عام 1920 بظهور الجماعات المسلحة الفاعلة من غير الدول المدفوعة طائفياً والمنافسة الإقليمية بين إيران والمملكة العربية السعودية التي تأخذ شكلا من أشكال الصراع الشيعيّ-السنّي.

وفي حين تتناول هذه السردية الأحداث في العراق كمصدر ونموذج مُصغَّر للطائفية في المنطقة، فإن هذه الورقة تركز على الطائفية داخل العراق. وسوف تجادل بأن الطائفية مؤسِسَت في دولة ما بعد عام 2013 من خلال حملة الحكم التوافقي المرتكزة على سياسات الهوية. ومن ثمَّ، سوف تنظر في عسكرة الطائفية مقابل ظهور الميليشيات والقوات شبه العسكرية والاضطرابات المدنية. وأخيرا، ستحلل الورقة التحديات التي تواجه الخطاب الطائفي في العراق من خلال التركيز على الصراع داخل الطوائف نفسها. وتجادل هذه الورقة بأن الطائفية نمت في عراق ما بعد 2003 لسببين رئيسيين: أولا، القيادة الجديدة التي عادت من المنفى بعد عام 2003 واعتمدت على الوصاية والمكوّن المركزي الطائفي، وثانياً، أدى انهيار الدولة الوحدوية (وغياب دولة قوية فيما بعد)، إلى إضعاف الهوية الوطنية، وبالتالي بروز الهويات غير الوطنية؛ الطائفية بشكل خاص. ومع ذلك، مما زاد هذه السردية تعقيداً، ظهرت المظالم الداخلية الشيعية والسنية على هيئة احتجاجات، ولم يُلق المواطنون الغاضبون اللوم على "الآخر" فحسب بل على قياداتهم أيضاً. ويفتح هذا الموقف الباب أمام احتمالات السّياسات القائمة على القضايا issue-based politics.



من أين تنشأ الطائفيّة؟ مأسسة الطائفيّة في الدولة العراقية الجديدة

فى العام 2003، ادّعت الولايات المتحدة وحلفاؤها أنهم يريدون مواصلة تغيير النظام فى العراق من أجل الإطاحة بصدام حسين. في حين ذكرت مؤخرا وزيرة الخارجية السابقة كوندليزا رايس ما نصّه: "لم نذهب إلى العراق لتحقيق الديمقراطية في العراق، بل ذهبنا إلى العراق للإطاحة بصدام حسين".[2] وبدلا من إسقاط النظام فحسب، انتهى الأمر بالقوات الغازية إلى تدمير معظم جهاز الدولة أيضا، ووجدوا أنفسهم بحاجة إلى بناء دولة جديدة. وأصدر بول بريمر، الذي أصبح رئيسا سياديا فعليا للعراق بوصفه رئيسا لسلطة الائتلاف المؤقتة، قرارين بارزين حددا ملامح الدولة العراقية الجديدة. فقد حلّت سلطة الائتلاف المؤقتة حزب البعث الحاكم وأدى ذلك إلى طرد الآلاف من موظفي الخدمة المدنية ممن كانوا مسؤولين عن تسيير شؤون الدولة. كما أمرت سلطة الائتلاف المؤقتة بحل الجيش وهيئة الاستخبارات العراقية. قوّض هذان القراران أركان الدولة، وحوّل عملية تغيير النظام إلى تغيير للدولة.

منذ شهر حزيران/يونيه 2004، تولت نخبة جديدة من القادة العراقيين مسؤولية الحكومة. وخلال هذه العملية، برزت الطائفية كسمة أساسية للسياسة العراقية. وتم تحديد ملامح الدولة الجديدة من خلال خطوط توافقية، وهذا يعني أن أنصار الفاعلين السياسيين يحتشدون الآن على أساس طائفي أو إثني. وقامت تلك الثلة الحاكمة الجديدة بتشييد الدولة بين عامي 2003 و 2005.[3]

أصبحت الطريقة الأولى لمأسسة الطائفية تمر عبر الأحزاب التي بدأت حكم العراق بعد العام 2003. وكان معظم المعارضين السياسيين الذين تسللوا إلى الفراغ السياسي بعد العام 2003 قد أمضوا عقودا في المنفى (في إيران وسوريا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، وأماكن أخرى). والحال كذلك، فإن كثيرا منهم لم يعمل كممثل للشعب العراقي على أرض العراق. وبدلا عن ذلك، استندت دوائرهم الانتخابية إلى جماعات متخيلة مرتبطة بهويتهم الطائفية أو السياسية. وهذا لا يعني أن الأحزاب الشيعية الكبرى لم توظف الخطاب الطائفي بشكل خاص قبل العام 2003، ولكن كان لديهم مكاتب سياسية ومجالس قيادية شيعية فقط. ومع انهيار الدولة العراقية، بدأت هذه الأحزاب وقتئذ الاعتماد على الهويات دون الوطنية لاكتساب الشرعية. في هذه المرحلة، اعتمدوا على السرديات الطائفية وسياسات الهوية التي ظهرت في مواجهة الدولة المنهارة. باختصار، تم حصر التعبئة السياسية في هذه الخطوط الحزبية. وكانت المكاتب السياسية لهذه الأحزاب تتشكل من ذات الطائفة.


خلال عملية بناء الدولة، بين عامي 2003-2005، ظلت القيادات الشيعية والأكراد تكتلات متجانسة في المفاوضات. بالنسبة إلى الشيعة، تضمنت الأحزاب السياسية الرئيسية المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق، الذي سمي لاحقا المجلس الأعلى الإسلامي العراقي، وحزب الدعوة الإسلامية، وحزب الفضيلة الإسلامي. وتوحدت جميع المجموعات الشيعية الكبرى وشكلت الائتلاف العراقي الموحد (الذي سمي لاحقا الائتلاف الوطني العراقي). وتلقت هذه المجموعات دعما ضمنيا من آية الله العظمى علي السيستاني، القائد الروحي الرئيسي للشيعة العراقيين. ولذلك، ظلت الأحزاب الشيعية متحدة وعملت على تحقيق مصالحها في مقابل قائمة كردستان المنافسة (التي تكونت أيضا من دمج الأحزاب الكردية الرئيسية: الحزب الديمقراطي الكردستاني، وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني).

ومع ذلك، خلال هذه الفترة، صارعت القيادة السنية من أجل إيجاد تمثيل سياسي. وسمحت الانقسامات الداخلية السنية وجزء كبير من المعترضين السنّة، الذين رفضوا الانخراط في اللعبة الجديدة أو الاشتباك مع مفاهيم مثل الفيدرالية، للشيعة والأكراد ببناء الدولة الجديدة بأقل قدر ممكن من المشاركة السنيّة[4]. بينما تمثلت الطريقة الثانية لمأسسة الطائفية في نظام المحاصصة، الذي كان يهدف إلى تشكيل حكومة شاملة من شأنها أن تمثل جميع الهويات العرقية-الطائفية في العراق. وعلى الرغم من الهدف الذي يبدو نبيلا المتمثل في محاولة إيجاد تمثيل عابر للعرق والطائفة، فقد مأسس ذلك سياسات الهوية. فالتقسيم الكبير للكعكة يقتضي تقسيم مناصب الدولة، وبالتالي تقسيم الموارد، وباقي خطوط المجتمع. وبموجب نظام المحاصصة الجديد، نظرت كل قيادة إلى وزارات ووظائف الدولة كوسيلة للوصول إلى المال والسلطة لتوزيعها بطريقة زبائنية. وبذلك، أصبح في الدولة وظائف لقادة الشيعة والسنة والأكراد، وأصبحت هذه القيادات جميعا ثرية للغاية في عراق ما بعد 2003.

ومن أجل الحفاظ على الشرعية، وضمان استمرار الوصول إلى الموارد، واصلت تلك القيادات إنفاذ سياسات قائمة على الهوية. وهكذا، خيَّم التنازع بين الطوائف المحلية على عملية بناء الدولة. وحاز السياسيون الأصوات الانتخابية من خلال طوائفهم الخاصة، كما لعبوا بورقة التهديدات الخارجية تجاه هذه الطوائف.

التمثُّل الثالث للطائفية المُمَأسسة في عراق ما بعد 2003 هو مسألة اجتثاث البعثية de- Baathification. على الرغم من كوننا في العام 2017، أي بعد مضي 14 عاما على تغيير النظام، إلا أن الحكومة العراقية لا تزال تستضيف هيئة تعمل على اجتثاث حزب البعث. وبالنسبة إلى بعض القيادات الشيعية، كان ذلك يعني تصوير المعارضين المحتملين من السنّة على أنهم "بعثيون" أو عملاء مدعومين من دول الخليج. وبدأ نوري المالكي، خلال ولايته الثانية كرئيسا لمجلس الوزراء (2010-2014)، في استهداف المعارضين السنة، مثل نائب الرئيس طارق الهاشمي ووزير المالية رافع العيساوي. وهكذا، تم استخدام آلية مشروعة كوسيلة للنيل من المعارضين المحتملين ومن أبناء الطائفة السنية تحديدا.

بينما كانت العسكرة هي الطريقة الرابعة لمأسسة الطائفية. مرة أخرى، عبَّدت دولة ضعيفة الطريق أمام الجماعات شبه العسكرية والميليشيات السنية والشيعية على السواء. وفي شباط/ فبراير عام 2006، أدى هجوم على مسجد العسكري، أحد أقدس مراقد الإسلام الشيعي، إلى إشعال حرب أهلية طائفية. وتم اتهام تنظيم القاعدة في العراق بتدبير الحادث، وتنظيم القاعدة في العراق هو منظمة سلفية جهادية ذات صلات ضعيفة بتنظيم القاعدة المركزي ولكنه تنظيم قويّ في مواجهة النفوذ الشيعي والإيراني المتنامي في العراق. من ناحية أخرى، بدأت الجماعات شبه العسكرية الشيعية المرتبطة بفيلق بدر وجيش المهدي تنفيذ عمليات العقاب خارج إطار القانون، وليس من خلال أجهزة الأمن في الدولة. وخلال الحرب الأهلية 2006- 2008، تم ارتكاب الأعمال الوحشية الطائفية من قبل الجانبين.[5]
أدى فشل القطاع الأمني ​​للدولة إلى الاعتماد على الجماعات شبه العسكرية والجماعات المسلحة التابعة للدولة، والتي تم تحديدها مرة أخرى بناءً على خطوط الهوية. وأصبح جيش المهدي ميليشيا ذات أغلبية شيعية ترتكب فظائع ضد السنة (وكذلك الشيعة). بينما حاول تنظيم القاعدة في العراق، وتنظيم الدولة الإسلامية في وقت لاحق، تمثيل السنّة من خلال استهداف الجماعات الدينية غير السنية، سواء كانت شيعية (مثل مجزرة معسكر سبايكر) أو إيزيدية أو مسيحية.

وقد أدى ظهور قوات الحشد الشعبي، التي أنشأها رئيس الوزراء السابق المالكي بدعم من فتوى آية الله العظمى علي السيستاني، إلى قيام الدولة بالاعتراف بعدد كبير من الميليشيات وشرعنتها. واستخدمت بعض ميليشيات قوات الحشد الشعبي خطابا طائفيا. على سبيل المثال، ادعى قيس الخزعلي، الذي يتزعم عصائب أهل الحق، أن معركته لاستعادة الموصل من داعش كانت "انتقاما لمقتل الإمام الحسين وتمهيدا لدولة العدل الإلهي".[6]


مسائلة استمرار الطائفية (الخلافات البينية الطائفية)

جادلت الورقة حتى الآن بأن الطائفية نشأت عن إخفاقات بناء الدولة في عراق ما بعد عام 2003. ولكن في الوقت نفسه، غالبا ما يوجد قصور في تحليل ديناميكية التباين داخل الطائفة الواحدة. فالكتل السياسية القائمة على الهويات التي سعت إلى بناء الدولة كانت متماسكة بشكل مؤقت. وقد تصاعدت حدّة النزاعات الداخلية على السلطة والموارد على كافة المستويات، مما أدى إلى تعقيد السردية البسيطة للتنافس السني-الشيعي. فعلى سبيل المثال، يكشف استطلاع للرأي، سينشر قريبا، أجراه المعهد الوطني الديمقراطي أنَّ في شهر نيسان/أبريل 2017، كان التحدي الأكثر أهمية بالنسبة إلى 43٪ من العراقيين هو الفساد، في حين حلت مسألة الطائفية في المرتبة الرابعة، حيث اعتبرها 15٪ فقط من العراقيين أولوية قصوى.[7]
بعد إجراء الانتخابات البرلمانية الأولى في العام 2005، بدأت الأحزاب الشيعية المختلفة تتنافس مع بعضها البعض للحصول على المقاعد. وفي الانتخابات البرلمانية لعام 2010، قرر رئيس الوزراء نوري المالكي الانشقاق عن الائتلاف العراقي الموحد (المُسمّى الآن الائتلاف الوطني العراقي) الذي ضم جميع التكتلات الشيعية الرئيسية في العام 2005، وشكّل ائتلاف دولة القانون، القائم في الأساس على حزب الدعوة، الذي كان المالكي عضوا فيه لفترة طويلة. بعد ذلك، وخلال انتخابات العام 2014، أمعنت الكتلة الشيعية في الانقسام حيث انقسمت إلى ائتلاف دولة القانون وكتلة الأحرار الصدرية وائتلاف عمار الحكيم ‘المواطن‘. وبصرف النظر عن فترة ما بعد الغزو مباشرة، لم يكن قادة الشيعة صوتا موحدا بل نافس بعضهم بعضا على الأصوات الانتخابية.

اتخذ الصراع داخل الكتلة الشيعة منحى عنيفا في بعض الأحيان. في عام 2008، أطلق المالكي عملية عسكرية بالتعاون مع الجنرال الأمريكي ديفيد بيتروس للتصدي للميليشيات الشيعية في البصرة وجنوب العراق. وعلى هذا النحو، اندلع صراع بينيّ شيعي عندما سعى المالكي إلى صدّ التيار الصدري. وقد اضطر الصدر للبحث عن منفى مؤقت فى إيران.

ومؤخرا، ثمّة ظاهرتان تتحديان السردية التي تركز على طائفية عراق ما بعد 2003 من خلال صرف التركيز إلى المشاكل القائمة داخل الطائفة الواحدة والعرق الواحد: حركة احتجاجات ما بعد عام 2011 ، والصراع بشأن قوات الحشد الشعبي.


أولا، تمثل حركة الاحتجاجات بدايات التحول من السياسة القائمة على الهوية إلى السياسة القائمة على القضايا. في بغداد وجنوب العراق، احتج المواطنون الشيعة على قياداتهم الشيعة منذ تموز/يوليو 2015.[8] وفي السليمانية وغيرها من إقليم كردستان، يستمر الأكراد في الاحتجاج ضد زعمائهم الأكراد منذ عام 2009، عندما برزت حركة غوران (التغيير) كحركة مناهضة للحزب الديمقراطي الكردستاني وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني. وقد سلطت هذه الاحتجاجات الضوء على أن القادة الطائفيين يجدون صعوبة في بعض الأحيان في تطييف السياسة كليا بالنسبة إلى طائفتهم تحديدا، أي الفشل في توظيف الطائفية لضمان تأمين الولاءات السياسية. والأهم من ذلك، أن هذه الخلافات البينية داخل الطوائف اندلعت على الرغم من التهديد الذي تشكله داعش، التي تحتل ما يقرب من ثلث أراضي العراق وسعت إلى استغلال حالة التوترات الطائفية.

وفي احتجاجات بغداد، أصبح شعار "الإرهابي يساوي الفاسد" شائعا. الكثير من المتظاهرين أقل اهتماما بالسرديات الطائفية وأكثر اهتماما بالحصول على خدمات أفضل وتمثيل من الحكومة المركزية. في كانون الأول/ديسمبر 2016، على سبيل المثال، قطع المتظاهرون الشيعة الطريق على المالكي في البصرة حيث كان من المفترض أن يتحدث في لقاء مقرر إلى قادة سياسيين وعشائريين مؤثرين.[9] وفي أماكن أخرى أثناء الاحتجاجات، هتف المتظاهرون ضد إيران، وهي خطوة أخرى في الابتعاد عن مركزية السردية الشيعية.[10] أما رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، الذي عاد في عام 2011 بعد فراره، يتطلع حاليا إلى أن يصبح قائدا للحركة الاحتجاجية، وخطابه الآن هو "نحن جميعا عراقيون". ويواصل الآن اعتماد خطاب مناهض لإيران ويعمل مباشرة ضد القادة الشيعة الآخرين، وعلى رأسهم المالكي وحلفائه المدعومين من إيران. علاوة على ذلك، يتطلع الصدر إلى تشكيل ائتلاف عابر للطائفية، كما فعل عندما انضم إلى قوات بقيادة الزعيم العلماني إياد علاوي والزعيم الكردي مسعود برزاني في العام 2012 لمحاولة الإطاحة بالمالكي من رئاسة الوزراء.

في المناطق السنية أيضا، تشير الدراسات الاستقصائية إلى تزايد سخط السكان ضد قادتهم الذين واصلوا العيش في "فيلات" في أربيل وعمان وغيرهما من أماكن المنطقة، في حين عانى السكان من وطأة حكم تنظيم الدولة الإسلامية.[11] وبذلك، لم تعد هذه الاحتجاجات تستهدف الحكومة المركزية في بغداد فحسب، بل ربما تركز أيضا على التناقضات داخل الطائفة السنّية وخاصة النخبة السنية نفسها من القادة السياسيين والعشائريين والدينيين الذين لم يتمكنوا من تقديم الخدمات وتمثيل الناخبين بشكل مرض منذ عام 2003.

ثمّة توجه رئيسي آخر يسلط الضوء على الخلافات البينية الشيعية وهو ظهور قوات الحشد الشعبي. فعلى الرغم من كونها غالبا ما تُصوَّر في وسائل الإعلام بوصفها جماعة واحدة -"الميليشيات الشيعية الطائفية"- إلا أن قوات الحشد الشعبي تنظيم متداخل معقد يتكون من أكثر من 60 ميليشيا شبه عسكرية.[12] الأكثر أهمية من ذلك، وبعيدا عن مسألة تجانس التنظيم، فإنه يمثل الصراع الشيعي الداخلي من أجل السلطة. ويمكن تقسيم الفصائل العديدة التي تشكّل قوات الحشد الشعبي إلى ثلاث فصائل فرعية متمايزة، استنادا إلى ولاءات كل فصيل منهم سواء إلى المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، أو آية الله العظمى علي السيستاني، أو مقتدى الصدر.

وتتنافس هذه الفصائل الثلاث مع بعضها البعض على السلطة والموارد ولها مصالح وأجندات متباينة. على سبيل المثال، يتنافسون على دفع الرواتب، حيث تمتلك الفصائل الموالية لخامنئي حرية السيطرة على المخصصات المالية التي تدفعها الحكومة كونها تسيطر على هيئة الحشد الشعبي المكلفة بتوزيع الرواتب. بينما تتذمر الفصائل الموالية للصدر والسيستاني من عدم منحهم حصة عادلة.[13]
علاوة على ذلك، ترغب فصائل السيستاني والصدر في انضمام قوات الحشد الشعبي إلى القوات المسلحة العراقية في المستقبل. ومع ذلك، فإن القادة المدعومين من خامنئي، مثل المالكي، وهادي العامري، والخزعلي، يسعون إلى توظيف قواتهم شبه العسكرية من أجل الطموحات السياسية. كلٌ من العامري والخزعلي نواب في البرلمان، ويسيطر الأخير على وزارة الداخلية.[14]
باختصار، التركيز الطائفي ليس هو الأداة الوحيدة التي يمكن استخدامها عند تحليل موقف قوات الحشد الشعبي، وهي مجموعة ميليشيات ذات أغلبية شيعية. فالخلافات الشيعية الداخلية مسألة أساسية أيضا (على سبيل المثال، يشير الصدر إلى الميليشيات المتحالفة مع المالكي بأنها ميليشيات وقحة).[15] وفي الانتخابات المحلية والبرلمانية المقبلة، من المرجح أن تتطلع هذه الفصائل المختلفة إلى التنافس ضد بعضها البعض من أجل الحصول على أصوات الناخبين ثم في عملية تشكيل الحكومة. وسوف تكون فصائل قوات الحشد الشعبي ودورها في محاربة داعش مؤشرا هاما في ترجيح كفة من يأتي أولا.

خاتمة

يعكس الصعود البطيء للاعتبارات القائمة على القضايا الفشل المستمر لبناء الدولة في عراق ما بعد 2003. ومع ذلك، يكشف أيضا عن حدود سياسات الهوية بعد عام 2003. أصبحت الهويات الطائفية مسألة ضمنية في مؤسسات الدولة، سواء في السلطات التنفيذية أو التشريعية أو القضائية للحكومة، أو الأجهزة الأمنية، واللجان المستقلة التي تشمل لجان الانتخابات والنزاهة وحقوق الإنسان، أو البنك المركزي. وأدى فشل الدولة وسياسات الهوية إلى ظهور حركة احتجاجية تدعو إلى إنهاء المحاصصة الطائفية والفساد رغم الانتماء الطائفي.

وعلى الرغم من سيطرة السياسيين الشيعة على المشهد السياسي في بغداد بعد عام 2003، كان السنة والأكراد أيضا جزءا من الحكومة في أوقات مختلفة. ومع ذلك، تكمن مشكلة التمثيل السياسي والشرعية في خلفية المشهد. وفي عراق ما بعد داعش، قد يتقلص دور الطائفية في  تهميش طائفة لصالح أخرى (تهميش السنة من قبل الشيعة بشكل أساسي منذ عام 2003) ويتعاظم دورها بحيث تُوظَّف من قبل بعض الفاعلين للوصول السلطة ومحاولة خلق تكتلات انتخابية موالية. ومع ذلك، فإن غياب التكتلات المتجانسة يعني أن التنافس الداخلي الشيعي والسني سوف يعقّد السردية الطائفية التي تبدو بسيطة.

توصيات للاتحاد الأوروبي

    التركيز على إعادة بناء مؤسسات الدولة العراقية عن طريق مكتب رئاسة الوزراء الذي لازال في حالة تنافس مع الجهات الفاعلة غير الحكومية والإقليمية والدولية. ويسعى رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى التوصل إلى حلول وسط مع طيف واسع من الفاعلين ذوي النفوذ في العراق، ولكنه بحاجة إلى دعم لتحقيق الاستقرار الاقتصادي.
    دعم مطالب المتظاهرين العراقيين المتطلعين إلى مزيد من الشفافية والمساءلة. يعتقد معظم العراقيين الآن أن الفساد، وليس الطائفية، هو الذي أدى إلى ظهور داعش. وهكذا، يجب على الاتحاد الأوروبي أن يكون حذرا من الوقوع في معضلة بناء الدولة الدولية بدعم القادة الفاسدين. جزء من هذه المشكلة ينطوي على تحديد القيادات الشرعية، على ما في ذلك من صعوبة.
    دعم إصلاح القطاع الأمني في أعقاب معركة تحرير الموصل. وسوف تشمل هذه العملية العمل على إدماج العديد من الفاعلين غير الحكوميين في مجال الأمن، بما في ذلك قوات الحشد الشعبي ذات الأغلبية الشيعية والقوات العشائرية السنية. ويجب أن يتم هذا الاندماج على المستوى الفردي، لا الجماعي، من أجل تجنب توزع الولاءات بين الدولة والانتماء شبه العسكري.
    دعم الحوار بين الحكومة المركزية ومجالس المحافظات. على سبيل المثال، يجب العمل على تحسين العلاقات بين بغداد وحكومة إقليم كردستان لتجنب وقوع النزاعات العنيفة المحتملة في المناطق المتنازع عليها في شمال العراق وضمان حل مشاكل تقاسم العائدات. كما توجد حاجة أيضا إلى تعزيز علاقات بغداد مع المحافظات الأخرى.
    التصرف بمثابة بديل عن المنافسة الأمريكية الإيرانية التقليدية في العراق. حيث ينظر العراقيون إلى كل من الولايات المتحدة وإيران باعتبارهما فاعليْن إشكاليين يتدخلان في الشؤون الداخلية لبغداد. على هذا النحو، هناك مجالا يسمح للاتحاد الأوروبي بدعم عملية إعادة بناء الدولة باعتباره فاعلا دوليا أقل تورطا في المنطقة.

الهوامش:

[1] نادر هاشمي وداني بوستيل، تطييف: رسم خرائط السياسات الجديدة في الشرق الأوسط (لندن، 2017).
[2] Tom O’Connor, “U.S. Wars in the Middle East Were Not Supposed to Bring Democracy,” Newsweek, 12 May 2017, (accessed 23 May 2017).
[3] Toby Dodge, “Iraq: The Contradictions of Exogenous State-Building in Historical Perspective,” Third World Quarterly 27 (2006): 187-200; Charles Tripp, “The United States and state-building in Iraq,” Review of International Studies 30 (2004).
[4] Fanar Haddad, “Shia-Centric State Building and Sunni Rejection in Post-2003 Iraq,” Carnegie Endowment for International Peace, 7 January 2016, (accessed 23 May 2017).
[5] Fanar Haddad, Sectarianism in Iraq: Antagonistic Visions of Unity (London: Hurst, 2011)
[6] Middle East Eye, “Shia militia leader vows 'revenge for Hussein' in Mosul battle,” 12 October 2016, (accessed 23 May 2017).
[7] Greenberg Quinlan Rosner Research, "Improved Security Provides Opening for Cooperation: March - April 2017 Survey Findings," National Democratic Institution (NDI), forthcomig.
[8] Faris Kamal Nadhimi, The Psychology of Protest in Iraq: The Decline of Islamism and the Emergence of National Identity (sikalujiya al-ihtijaj fi al-iraq) (Baghdad: Dar Sutour, 2017).
[9] Middle East Online, “Protests Prevent Maliki from Moving in the Most Important City in the South,” (al-ihtijajat tamna' al-maliki min al-taharruk fi aham mudun al-janub), 11 December 2016 (accessed 23 May 2017).
[10] Ali Mamouri, “Why Shiites are divided over Iranian role in Iraq,” Al-Monitor, 12 May 2016, (accessed 23 May 2017).
[11] راجع:
Greenberg Quinlan Rosner Research, "Improved Security Provides Opening for Cooperation: March - April 2017 Survey Findings," National Democratic Institution (NDI), forthcoming.
[12] Jack Watling, “The Shia Militias of Iraq,” Atlantic, 22 December 2016, (accessed 23 May 2017).
[13] Renad Mansour and Faleh Jabar, “The Popular Mobilization Forces and Iraq’s Future,” Carnegie Endowment for International Peace, 28 April 2017, (accessed 23 May 2017).
[14] Kirk Sowell, “Abadi and the Militias’ Political Offensive,” Carnegie Endowment for International Peace, 14 May 2015, (accessed 23 May 2017).
[15] ."Mansour and Jabar, “The Popular Mobilization Forces and Iraq’s Future

مصطفى الفقي
كاتب ومترجم مصري.

35
عنكاوا دوت كوم/ وكالات

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الاثنين، أن الأراضي السورية كلها تقريبا، بما فيها أماكن الحضور التاريخي للمسيحيين في هذا البلد، تم تحريرها من قبضة الإرهابيين.

وخلال لقاء أجراه مع وفود الكنائس المحلية الأرثوذكسية في مقره "نوفو أوغاريوفو" قرب موسكو، قال بوتين: "إن الوضع يتغير شيئا فشيئا في هذا البلد، حيث قامت القوات المسلحة السورية، مدعومة من العسكريين الروس، بتحرير جميع أراضي البلاد تقريبا، بما في ذلك مناطق الحضور المسيحي التاريخي".

وذكر الرئيس الروسي أن الإرهابيين  في سوريا قتلوا وشردوا من ديارهم  عشرات الآلاف من الأشخاص، ونهبوا ودمروا العديد من الكنائس والأديرة.

وأشار بوتين إلى أن الكنيسة الروسية ومؤسسات أخرى تقدم للمحتاجين في سوريا مساعدات إنسانية. وأضاف أن فريقا مشتركا مؤسسا من قبل الكنيستين الروسية الأرثوذكسية والرومانية الكاثوليكية يقوم حاليا بوضع قائمة بالكنائس المدمرة في سوريا بهدف إعادة ترميمها مستقبلا.

اضطهاد المسيحيين في الشرق الأوسط

وذكر الرئيس الروسي أن عالم اليوم يمر بأزمة روحية وويشهد انهيارا للتقاليد والقيم الأخلاقية التي تشكل "أساسا للحضارة الإنسانية"، "ونحن نواجه اليوم ما كان يبدو أنه تمت إدانته وتجاوزه منذ زمن طويل، ألا وهي الاضطهادات الدينية". وأشار إلى أن هذه المشكلة بلغت ذروة حدتها في الشرق الأوسط، مهد المسيحية ومنبع الإيمان الأرثوذكسي".

بوتين: روسيا ستساعد المسلمين واليهود أيضا

وأكد بوتين أن روسيا ستساعد اللاجئين السوريين في العودة إلى وطنهم، مشيرا إلى أن هذه المساعدة لن تقتصر على المسيحيين وحدهم بل ستشمل أيضا المسلمين "الذين عانوا جدا، كما هو معلوم، من تصرفات المجرمين والإرهابيين والمتشددين"، إلى جانب أبناء الديانة اليهودية، مشيرا إلى أن منظمات يهودية عدة قد توجهت إلى روسيا بطلب المساعدة في إعادة ترميم بعض المقدسات اليهودية" في البلاد.


36
المرصد الآشوري : التغيير الديموغرافي بحق قرى وبلدات مسيحية في شمال العراق مستمرّ...
                 
تعرّض مسيحيّو سهل نينوى/شمال العراق إلى التهجير القسري من مناطقهم بعد إستيلاء تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" على بلداتهم وقراهم في 6 آب/اغسطس عام 2014،  فيما كانوا يعانون من الكثير من التهميش والإقصاء من الوظائف والخدمات الإدارية واليومية، بالإضافة إلى مواجهتهم لمشكلة التغير الديموغرافي من قبل "الشبك الشيعة"، وفي الوقت ذاته كانوا يعانون من إهمال الحكومة المركزية في بغداد وحكومة إقليم كردستان العراق لهم ولمناطقهم، فتعرضوا ولازالوا إلى الكثير من المشاكل الأمنية من عمليات خطف وقتل وابتزاز .
وبتاريخ 23 تشرين الأول/اكتوبر 2016 حرّر الجيش العراقي والقوات الحليفة له منطقة سهل نينوى، التي كانت عبارة عن منطقة منكوبة بكل معنى الكلمة كما أعلنها البرلمان العراقي، دون ان يترجم هذا الإعلان على ارض الواقع من حيث إعادة الإعمار، وعودة المهجرين والنازحين حتى تاريخ كتابة هذا التقرير، ولكن المسيحيين من سكان المنطقة عادوا إلى منازلهم المحروقة والمسروقة والمهدّمة، وبدأوا بإعمارها على نفقتهم الخاصة، والبعض الأخر على نفقة الكنائس.
وقد رافق تحرير المنطقة من تنظيم داعش الإرهابي إنتشاركثيف لمجموعات مسلحة غير منضبطة أغلبها منضوي تحت راية مليشيا الحشد الشعبي، وقاموا في بداية الامر بسرقة البيوت وحرقها كما حصل قي بلدة بغديدا (قضاء الحمدانية)، ورفع الأعلام والشعارات الطائفية الخاصة مثل رفع اعلام طائقية على دير ماركوركيس التاريخي في مدينة الموصل، وفرض سيطرتهم على المناطق التي يسكنها المسيحيون في سهل نينوى، بالإضافة إلى مضايقة وابتزاز السكان على الحواجز الأمنية التي اقاموها على مداخل ومخارج وداخل البلدات والقرى المحررة.
وقد أفاد احد المقاتلين المسيحيين في مليشيا الحشد الشعبي لمراقبي المرصد الآشوري لحقوق الإنسان بهذا الشأن مايلي : "  في مطلع شهر كانون الأول / ديسيمبر 2016  قام أحد المقاتلين في لواء 30 الشبك في سيطرة بلدة برطلة بإيقاف سيارة نوع (bus) كانت تنقل الكادر الصحي القادم من عنكاوا، والذاهب إلى مستشفى الحمدانية، وأسمعهم كلمات نابية مطالباً النساء بتغير ديانتهم أو الزواج بعناصر لواء 30 " على حد وصفه.
وفي بلدة برطلة ايضا ذات الغالبية المسيحية  تم الإستحواذ على بعض الأراضي، وكتابة عبارات طائفية مستفزة على جدران البلدة كـ  (برطلة للشبك)، بالإضافة إلى ترهيب السكان واجبارهم على بيع ممتلكاتهم، وكل هذه الممارسات  كان الهدف الاساس منها إبعاد مسيحيّ برطلة عن مناطقتهم، وفرض نفوذ الشبك الشيعة على هذه المناطق، وفي وقت سابق بنى هؤلاء مدرسة في البلدة اطلقوا عليها اسم (الخميني) وذلك امعاناً في سياسة التغيير الديموغرافي والتضييق على مسيحيي المنطقة، وهذا التغلغل المباشر متواجد حتى هذه اللحظة بطرق مدعومة من قبل قوى عراقية مشاركة في السلطة، ودول مجاورة.
وفي موقف اخر قام أحد عناصر "لواء 30 الشبك"  ببناء منزل مقابل كنيسة في بلدة كرمليس المسيحية على أرض تملكها البلدية، وبعد ان قامت البلدية بهدم المنزل المخالف، قام الشبك الشيعة بترويج فيديو هدم المنزل المخالف، وأصبحوا يستفزون المسيحيين في سيطراتهم أثناء مرور السكان من خلالها، وبعد هذه الحادثة تم رفع أعلام وشعارات طائفية استفزازية مقابل الكنيسة في كرمليس.
وفي السياق ذاته افاد عدد من النازحين من سكان المنطقة (نتحفظ عن ذكر اسمائهم) لمراقبي المرصد الآشوري لحقوق الإنسان بأنّهم لن يعودوا إلى برطلة ثانية لو بقي الحال على ماهو عليه، واستمرار سيطرة الشبك على مناطقهم، وعدم إحترامهم لخصوصية المنطقة وشعبها، وسط الصمت المريب للحكومة العراقية على ممارساتهم في إذلال المواطنين العراقيين.
مشيرين في افادتهم الموثقة أن ما يحصل اليوم من انتهاكات بحق الوجود المسيحي في برطلة ليس وليد اليوم بل يعود إلى اكثر من اربعة عشر عاماً مضى مع الشبك من المضايقات واعتداءات على اراضي البلدة.
إننا في المرصد الآشوري لحقوق الإنسان وبينما نعرب عن قلقنا حيال ما يطال الكلدان السريان الآشوريين/ المسيحيين في العراق، فإننا نطالب الحكومة العراقية في بغداد بوضع حدّ فوري لهذه الانتهاكات، ووقف سياسات التغيير الديموغرافي في المناطق المسيحية في شمال العراق، وتحملّ مسؤولياتهم الدستورية والقانونية والاخلاقية حيال مواطني العراق، من خلال العمل على حمايتهم وصون حقوقهم التي كفلها الدستور العراقي، والقوانين الدولية ذات الشأن منها الإعلان الصادر عن الامم المتحدة بشأن حقوق الأشخاص المنتمين إلى أقليات قومية أو إثنية وإلى أقليات دينية ولغوية، وإعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية ، حيث تنص المادة الثامنة منه على : 1. للشعوب الأصلية وأفرادها الحق في عدم التعرض للدمج القسري أو لتدمير ثقافتهم. 2. على الدول أن تضع آليات فعالة لمنع ما يلي والانتصاف منه :
أ. أي عمل يهدف أو يؤدي إلى حرمان الشعوب الأصلية من سلامتها بوصفها شعوبا متميزة أو من قيمها الثقافية أو هوياتها الإثنية.
ب . أي عمل يهدف أو يؤدي إلى نزع ملكية أراضيها أو أقاليمها أو مواردها.
ج. أي شكل من أشكال نقل السكان القسري يهدف أو يؤدي إلى انتهاك أو تقويض أي حق من حقوقهم.
د.  أي شكل من أشكال الاستيعاب أو الإدماج القسري.
هـ .  أي دعاية موجهة ضدها تهدف إلى تشجيع التمييز العرقي أو الإثني أو التحريض عليه.
                                           
وفي الوقت ذاته نتوجه إلى هيئة الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية صاحبة الاختصاص والإتحاد الأوروبي بتقديم الحماية الدولية للشعب الكلداني السرياني الآشوري / المسيحي بموجب "مبدأ الحماية الدولية" الذي تبنته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 2005، وذلك عبر فرض منطقة حماية آمنة تخضع لإشراف الأمم المتحدة بواسطة قوات سلام أممية، تشارك في إدارة شؤونها جميع مكونات المنطقة، مما يحفظ السلم الأهلي، ويعيد النازحين والمهجريين إلى قراهم وبلداتهم، وبالتالي يوقف العمليات الممنهجة والهادفة لاقتلاع هذا المكون من اراضيه التاريخية.

4 كانون الاول / ديسيمبر 2017

37

عنكاوا كوم /

استقبل نائب الرئيس الامريكي السيد مايك بنس بمكتبه في البيت الأبيض يوم الاثنين الموافق ٤ كانون الاول 2017 سيادة المطران مار بشار متي وردة رئيس أساقفة إيبارشية أربيل الكلدانية.

قدم سيادته شرحا عن واقع مسيحي العراق بعد هجمات داعش والتحديات التي يواجهونها في هذه المرحلة الحاسمة في تاريخهم.

كما وتطرق الى جهود هيئة إعمار نينوى التي أسسها أساقفة الكنائس في الموصل وسهل نينوى في مساعدة العوائل في العودة الى مناطقها التاريخية.

من جانبه ثمن نائب الرئيس جهود الكنيسة في المحافظة على الوجود التاريخي للمسيحيين والعمل الإنساني الذي قدمته للعوائل النازحة قسرا، ووعد بمواصلة الدعم لها وتوجيه منح الإعمار نحو برامج هيئة إعمار نينوى والعمل مع المعنيين على تهيئة اجواء أمنة للعيش مع بقية المكونات.

في الختام شكر سيادته نائب الرئيس على اهتمامه ومتابعته لشؤون المسيحيين والايزيديين الذين هجروا قسرا من مناطق سكانهم التاريخية.

38
منهج  التربية الاسلامية للصف الاول الابتدائي يتبنى ثقافة (داعش ) بتكفير الاخر
عنكاوا كوم-الموصل –خاص

دعا تربوي عراقي  القائمين على تاليف المناهج التربوية باعتماد ترسيخ ثقافة التعايش وقبول الاخر  بدلا من المنهج السائد الذي يدعو الى تكفير الاخر .
وقال المعلم سفيان يوسف في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم)انه اطلع بالمصادفة البحتة  على كتاب  القران الكريم والتربية الاسلامية للصف الاول الابتدائي وهو موجه للتلاميذ ذو اعمار ست سنوات  فوجد ان بين ثناياه  وفي الصفحة 57 حديث عن نصر الله للمسلمين على الكفار ودخول الكثير  من الناس في الاسلام فتساءلتعن المقارنة بين ما كان يتبناه تنظيم الدولة الاسلامية من ثقافة تكفير الاخر وما بين ما يدعو اليه مؤلفي الكتاب المنهجي  فضلا عن كيفية استيعاب طفل بعمر ست سنوات للكافر وكيف ينقل هذه الصفة معلم المادة لتلاميذه  الا اذا ما اشار الى ان الكافر هو غير المسلم مثل ما تتبنى الجماعات المتطرفة ..
 
 


39

نصف الأيزيديين المخطوفين ما زالوا بقبضة داعش أو مفقودين

عنكاوا دوت كوم/الزمان
أربيل -(أ ف ب) – لا يزال نحو نصف الأيزيديين الذين خطفهم تنظيم الدولة الإسلامية قبل ثلاث سنوات في العراق، بيد الجماعة أو في عداد المفقودين، وفق ما أفادت وزارة الأوقاف والشؤون في إقليم كردستان.

ومنذ الثالث من آب/أغسطس العام 2014، لدى دخول تنظيم الدولة الإسلامية إلى قضاء سنجار معقل الطائفة الأيزيدية في شمال العراق، وحتى الأول من كانون الأول/ديسمبر 2017، أحصي إنقاذ أو فرار 3207 أيزيديين من أصل 6417 خطفهم التنظيم فيسنجار، بحسب ما قال مدير عام الشؤون الأيزيدية في وزارة الأوقاف خيري بوزاني لوكالة فرانس برس. وأشار خيري إلى أن عدد الذين ما زالوا بيد التنظيم هو 3210، بينهم 1507 نساء و1703 رجال، من ضمنهم أطفال لم يتم تحديد عددهم.

وأوضح المسؤول أن إحصائيات المديرية تشير إلى أن عدد الأيتام من الأطفال الأيزيديين بلغ 2525 يتيما، 1759 منهم فقدوا آباءهم، و407 فقدوا أمهاتهم، و359 فقدوا كلا الوالدين. في المقابل هناك 220 طفلا لا يزال آباؤهم محتجزين لدى تنظيم الدولة الإسلامية. من جهة ثانية، أفاد خيري بأن عدد المقابر الجماعية المكتشفة حتى الآن هو 47 مقبرة، كما بلغ عدد المزارات والمراقد الدينية التي فجرها الجهاديون 68 موقعا. وكان عدد الأيزيديين في العراق يبلغ 550 ألف نسمة في العام 2014، مئة ألف منهم غادروا البلاد بعد هجوم تنظيم الدولة الإسلامية، فيما نزح 360 ألفا إلى كردستان العراق أو سوريا، وفق المصدر نفسه. والأيزيديون أقلية ليست مسلمة ولا عربية، تعد أكثر من نصف مليون شخص، ويتركز وجودها خصوصا قرب الحدود السورية في شمال العراق.

وتعود الديانة الإيزيدية الى الاف السنين حين انبثقت من من الديانة البابلية القديمة في بلاد ما بين النهرين، فيما يقول البعض إنها خليط من ديانات قديمة عدة مثل الزرادشتية والمانوية. ويناصب تنظيم الدولة الإسلامية العداء الشديد لهذه المجموعة الناطقة بالكردية، ويعتبر أفرادها «كفارا». ووفقا لتقرير صادر عن الأمم المتحدة في أواخر آب/أغسطس الماضي، فإن آلاف النساء والفتيات، وخصوصا من الأقلية الأيزيدية، تعرضن لتعديات مروعة في المناطق التي كان يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية، كعمليات اغتصاب وخطف وسبي واستعباد جنسي.

40

صحيفة: نصف الإيزيديين المخطوفين ما زالوا في قبضة داعش

   
عنكاوا دوت كوم/السومرية نيوز/ بغداد
كشفت صحيفة الحياة اللندنية، الاثنين، ان نصف الإيزيدين المخطوفين ما زالوا في قبضة "داعش"، فيما اشارت الى ان المقابر الجماعية المكتشفة حتى الآن 47 مقبرة وعدد المزارات والمراقد الدينية التي فجّرها التنظيم 68 موقعاً.

ونقلت الصحيفة عن وزارة الأوقاف والشؤون في إقليم كردستان قولها ان "نحو نصف الإيزيديين الذين خطفهم داعش قبل ثلاث سنوات في العراق، ما زالوا في يد الإرهابيين أو في عداد المفقودين".

    بالصور.. شمس ذهبية وبهجة تعود في أقدم معابد بلاد النهرين
    مستشار أمريكي: واشنطن تبذل جهودا لحماية التنوع الديني والفئات المستضعفة بالعراق



من جانبه، اكد المدير العام للشؤون الإيزيدية في وزارة الأوقاف خيري بوزاني انه "منذ الثالث من آب 2014، لدى دخول داعش قضاء سنجار، معقل الطائفة الإيزيدية في شمال العراق حتى الأول من كانون الأول الجاري، أحصي إنقاذ أو فرار 3207 مخطوفا من أصل 6417"، مشيرا الى ان "العدد المتبقي من المخطوفين لدى التنظيم بلغ 3210 أشخاص، بينهم 1507 امرأة وأطفال لم يتم تحديد عددهم".

واضاف بوزاني أن "إحصاءات المديرية تشير إلى أن عدد الأيتام من الأطفال الإيزيديين بلغ 2525 يتيماً، 1759 منهم فقدوا آباءهم، و407 فقدوا أمهاتهم، و359 فقدوا كلا الوالدين"، لافتا الى ان "هناك 220 طفلاً ما زال آباؤهم محتجزين لدى التنظيم".

وتابع أن "المقابر الجماعية المكتشفة حتى الآن 47 مقبرة، والمزارات والمراقد الدينية التي فجّرها الإرهابيون بلغ 68 موقعاً".

وكان عدد الإيزيديين في العراق 550 ألف نسمة عام 2014، مئة ألف منهم غادروا البلاد بعد هجوم "داعش"، فيما نزح 360 ألفاً إلى كردستان أو سوريا، وفق المصدر نفسه.

وتعود الديانة الإيزيدية إلى آلاف السنين وانبثقت من من الديانة البابلية القديمة في بلاد ما بين النهرين، فيما يقول البعض إنها خليط من ديانات قديمة عدة مثل الزرادشتية والمانوية.

ووفقاً لتقرير صادر عن الأمم المتحدة في أواخر آب الماضي، فإن آلاف النساء والفتيات، خصوصاً من الأقلية الإيزيدية، تعرضن لتعديات مروّعة في المناطق التي كان يسيطر عليها التنظيم، كعمليات اغتصاب وخطف وسبي واستعباد جنسي.

41


باسنيوز

كشف مسؤول من المكون المسيحي في مجلس محافظة دهوك بإقليم كوردستان، أن ميليشيات الحشد الشعبي زادت من انتهاكاتها بحق المسيحيين في مناطق سهل نينوى.

وأوضح لينوش عوديشو بطرس، ممثل المكون المسيحي في مجلس محافظة دهوك، في تصريح لـ (باسنيوز)، أن غالبية مسحيي العراق يعيشون في مناطق سهل نينوى ، وحالياً القسم الأعظم من المحافظة محتلة من قبل ميليشيات الحشد الشعبي . وتابع بالقول: «أوضاع المسيحيين في هذه المناطق متردية للغاية، وميليشيات الحشد لا يظهرون اي رأفة تجاه المسيحيين على الإطلاق».

ومضى المسؤول المسيحي ، موضحاً «أوضاع المسيحيين في قضاء تلكيف سيئة للغاية، وغالبيتهم تشردوا ولا يستطيعون العودة إلى ديارهم . وأولئك الذين لم يغادروا يتعرضون يومياً لانتهاكات من جانب مليشيات الحشد الشعبي  ».

 كشف عوديشو بطرس ، أن مسيحيي نينوى وجهوا عبر كنائسهم، دعوة رسمية إلى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية ، للتدخل حيال ممارسات مليشيات الحشد الشعبي ، وحماية مسيحيي نينوى من ظلم وانتهاكات هذه الميليشيات. مشيراً إلى أن منظمات مسيحية عدة، كانت قد حذّرت غداة احتلال ميليشيات الحشد الشعبي لمناطق المسيحيين بسهل نينوى، من احتمال استهداف هذه الميليشيات للمواطنين المسيحيين وارتكاب الانتهاكات بحقهم.

وتابع ، بالقول " في تلكيف وحدها نزحت اكثر من الف عائلة غالبيتها مسيحية كما ان معظم قراهم بقيت خالية".

وكان سرود سليم، النائب المسيحي في برلمان إقليم كوردستان ، قد أوضح في تصريح سابق لـ (باسنيوز)، أنه «حتى ماقبل عام 2003، كان أكثر من مليون و500 مسيحي يعيشون في العراق،  إلاّ أنه وبسبب الحروب والعنف والارهاب ، والميليشيات الشيعية المتطرفة ، ترك أغلبهم مناطق سكناهم في محافظات نينوى ، البصرة ، وميسان ومناطق عراقية اخرى ».

وكانت أعداد كبيرة من مسيحيي الموصل وسهل نينوى، نزحوا إلى إقليم كوردستان في أعقاب هجمات تنظيم داعش، وخاصة إلى العاصمة أربيل ومحافظة دهوك، ومازال هؤلاء يعيشون بسلام في إقليم كوردستان .

42
تناقص ملفت للاكاديميين المسيحيين في جامعة الموصل

عنكاوا كوم-الموصل –خاص

اثار عدد من التدريسيين في جامعة الموصل تناقص اعداد الاكاديميين الجامعيين  من ابناء المكون المسيحي في اغلب كليات الجامعة خصوصا مع انطلاق الموسم الدراسي الجديد ..

ولدى استطلاع اجراه موقع (عنكاوا كوم) على عدد من الكليات ممن كانت تتمتع بحضور مسيحي من جانب التدريسيين فيها قبل سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية في صيف عام 2014 اتضح غياب مثل تلك الكوادر تماما بعد انطلاق العام الدراسي الجديد  خصوصا في كليات المجموعة الطبية  كالطب او طب الاسنان  فضلا عن كليات اخرى افتقدت للمكون المسيحي مثل كليات الحقوق والزراعة والاثار وغيرها فيما كان الحضور المسيحي لافتا خصوصا مع عشرات الاسماء من التدريسيين ممن كان يشار اليهم عبر دليل التخرج الذي كان يصدره الاعلام الجامعي عشية تخرج الدورات الدراسية في نهاية كل عام ..

وتابع التدريسيين بان حضور المكون المسيحي الاكاديمي لم يكتف بابراز دوره التدريسي في الجامعة التي يرقى تاريخ تاسيسها لعام 1967 فحسب بل واصل عدد من الكفاءات ادوارا مهمة  ومنهم عميد كلية الزراعة والغابات في عقد التسعينيات باسل كامل دلالي ممن تبوا منصب وكيل الوزارة في احد حقب الحكومة ..

43
ساكو يعلن عدد المسيحيين في العراق حالياً

   
عنكاوا دوت كوم(السومرية نيوز/ بغداد
أعلن بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس ساكو، الأحد، أن عدد المسيحيين في العراق في الوقت الحالي يبلغ حوالي نصف مليون شخص.

وقال ساكو خلال زيارته إلى مدينة تورنتو الكندية ولقاءاته مع الجالية العراقية الكلدانية، بحسب بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "أساقفة السينودس الكلداني حاليا متحدون بشكل كبير ويعملون سوية باخوّة ومحبة عاليتين لخدمة الكنيسة والشعب المؤمن، خاصة في العراق والذي يعاني من مسببات التهجير والأوضاع غير المستقرة فيه".

وأشار ساكو، إلى أن "عدد المسيحيين في العراق حالياً قد قل كثيراً عما كان عليه سابقاً حيث يقدر عددهم الان بحوالي نصف مليون شخص، لكنهم يعيشون مثل بقية الأطياف العراقية متمسكين بأرضهم وبلدهم ومنهم من يشغل مناصب حكومية رفيعة المستوى".

وكانت كتلة الوركاء النيابية أعلنت، الاثنين (12 حزيران 2017)، أن عدد المسيحيين في العراق بالوقت الحالي يبلغ أقل من مليون مسيحي، مبينة أن عددهم قبل عام 2003 كان يفوق المليونين.

44

لاجئون ايزيديون في اليونان يطالبون بمخيمات خاصة بهم


طفلة ايزيدية في مخيم للاجئين في منطقة سيرس بشمال اليونان
عنكاوا دوت كوم/سويس انفو / أ ف ب عربي ودولي


رغم وصول عائلة إبراهيم هونديتا الايزيدية إلى اليونان قبل عام هربا من الاضطهاد، فإنها لا تزال تخشى استهدافها وتكافح من أجل ابقاء أفراد الأقلية المهمشة سوية.

بعد فراراهم من براثن الاجتياح والحرب والقتل والعبودية التي تعرضوا لها على أيدي مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق، عثر أتباع الأقلية الدينية على مأوى مؤقت في منطقة سيرس الزراعية في شمال اليونان.

ويعد المخيم الذي خصص لهم بين الأفضل في البلاد حيث تتوافر فيه مكيفات وألواح شمسية لتسخين المياه. وتنعم ساحات المخيم بالنظافة فيما هناك ملعب للأطفال.

ويأمل العديد منهم أن يجتمعوا بأقرانهم الايزيديين العالقين في اليونان. لكن هذا ليس دائما خيارا ممكنا في وقت تعمل الدولة جاهدة لإدارة شؤون أكثر من 50 ألف لاجئ ومهاجر عالقين على أراضيها.

وقال مسؤول يوناني على اطلاع بالجهود القائمة لإدارة أوضاع اللاجئين إن "إقامة مخيم مخصص فقط للايزيديين أمر غير ممكن وغير قابل للتحقق".

وبإمكان المخيم عادة استيعاب 700 شخص. وهناك حاليا نحو 350 ايزيديا، معظمهم من النساء والأطفال الذين ينتظرون نقلهم إلى مناطق أخرى من أوروبا تحت اشراف الاتحاد الأوروبي.

- "طاردونا" -

وتقوم سياسة اليونان على نقل اللاجئين الذين يحصلون على موافقة من مخيمات مكتظة في الجزر حيث تخضع هويتهم إلى تدقيق لدى وصولهم من تركيا، إلى البر حيث تتوافر مساكن بمواصفات مريحة أكثر أو شقق وفنادق ممولة من الأمم المتحدة.

إلا أن الايزيديين الذين عانوا حتى الآن في محاولتهم ابقاء أنفسهم متكتلين على بعضهم البعض في ظل تناقص أعدادهم يعارضون هذه السياسة.

ويعود ذلك جزئيا إلى خوفهم من المجموعات الأخرى. ففي وقت سابق من العام الجاري تحولت احتفالات ايزيدية في كلكيس الواقعة كذلك في شمال اليونان إلى عنف بين العرب والأكراد.

واستذكر هونديتا (55 عاما) الحادثة قائلا "هددنا (العرب) بالقتل. طاردونا بالسكاكين والهراوات. اضطررنا إلى الاختباء في الغابة للنجاة بحياتنا".

وأضاف اثناء جلوسه على مقعد خارج المخيم "طالبنا بعد ذلك بتوفير مكان آمن لعائلاتنا فانتهى بنا الأمر هنا معا".

ومنذ ذلك الحين، أحبطوا محاولات الحكومة اليونانية لإحضار غير الايزيديين.

وقال مسؤول حكومي إنهم منعوا مؤخرا نقل 60 أما كونغولية وسنغالية مع أطفالهن، جميعهن من الكاثوليك، إلى مخيم سيرس.

وفي اثينا، أكد مصدر في وزارة الهجرة أنه يتم بذل كل جهد ممكن لحماية الايزيديين من أي أذى.

وقال المسؤول لوكالة فرانس برس طالبا عدم الكشف عن هويته "على علمي، لم تقع أي حادثة منذ عشرة شهور"، مضيفا "لكن هناك أشخاص ينزعجون من أي محاولة اندماج".

وأشار المسؤول في اثينا إلى أن "احترام المعتقدات الدينية لشخص ما واستغلاله المسألة لتشكيل مجموعات فرعية بين اللاجئين أمران مختلفان تماما".

وتابع "لو طالب المسيحيون السوريون بأربعة مخيمات لأنفسهم، فإن هذا أمر لا يمكننا القيام به".

- "على أوروبا حمايتنا" -

يتبع الايزيديون ديانة ظهرت في بلاد الرافدين منذ أكثر من 4000 سنة إلا أنها دمجت مع مرور الوقت عناصر من الإسلام والمسيحية.

وكان نحو ثلث الايزيديين، البالغ اجمالي عددهم في العالم 1,5 مليونا، يعيشون في كردستان العراق. إلا أن حوالي 400 ألف نزحوا جراء القتال الذي تسبب به عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

وقتل نحو 1500 من أفراد الأقلية فيما يعتقد أن أكثر من 3000 لا يزالون محتجزين، وفقا لتقرير صدر في آب/اغسطس عن بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق ومكتب حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية.

وفي المناطق التي سيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية، تعرضت آلاف النساء والفتيات الايزيديات للاستغلال الجنسي وانتهاكات مروعة بينها الاغتصاب والخطف والعبودية والمعاملة الوحشية والمهينة.

ولربما تفسر المعاناة التي تعرض لها الايزيديون السبب وراء تقدم قادة الأقلية في سيرس بطلب رسمي إلى وزارة الهجرة من أجل تخصيص المخيم للايزيديين وحدهم.

وقال حاج دار حمات الذي يقدم نفسه على أنه متحدث باسم الايزيديين في المخيم "نطالب بألا تتعرض الأقلية إلى إزعاجات وبأن تعيش هنا بأمان إلى حين مغادرتنا".

وأضاف "يعلم الجميع الإبادة الجماعية التي تعرض لها شعبنا. لم نأت من سنجار إلى اليونان بهدف التسلية. على أوروبا حمايتنا".

45
نازحو سهل نينوى يعانون من سوء الخدمات الأساسية


عنكاوا دوت كوم/بغداد بوست

كشف النائب عن محافظة نينوى وعضو لجنة الهجرة والمرحلين النيابية حنين قدو اليوم السبت عن تفاقم معاناة النازحين في سهل نينوى والجانب الايمن لمدينة الموصل.

وقال قدو في حديث لـ"بغداد بوست" ان النازحين بسهل نينوى يشكون سوء الخدمات الاساسية سيما ما يتعلق بنقص المياه الصالحة للشرب وانقطاع التيار الكهربائي فضلا عن عدم قدرة المراكز الصحية على استقبال المرضى في حين ما تزال المدارس مغلقة امام الطلبة.

فيما اشار الى ان الجانب الايمن بات مدمراً بشكل شبه تام وهو الاخر يفتقد للخدمات وليس بمقدوره استقبال النازحين وهذا ما يجعل منه منطقة غير جاهزة لإجراء الانتخابات في موعدها المقرر منتصف ايار للعام المقبل على حد قوله.


46
عنكاوا كوم \ كروكس ناو \ كريستوفر وايت \ الاول من كانون الاول
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


الامم المتحدة - في خضم حملة الاساقفة الامريكية "التضامن مع المعاناة" التي اقيمت كأسبوع للوعي والتعليم حول المسيحيين المضطهدين, حث قادة عراقيين يوم الخميس الماضي  الامم المتحدة والمجتمع الدولي على الاعتراف بالمسيحيين بأعتبارهم مفتاحا لتحقيق الاستقرار في الشرق الاوسط.

وشاركت كل من بعثة الكرسي الرسولي لدى الامم المتحدة وفرسان كولوومبوس ولجنة اعادة اعمار سهل نينوى في يوم الخميس باجتماع للامم المتحدة تحت مسمى "الحفاظ على التعددية والتنوع في منطقة نينوى", وركزت المناقشة على تحسين ظروف الاقليات التي تم اخراجها من المنطقة سابقا ووضع اطار يسمح لهم بالعودة والاستقرار والازدهار.

وفي عام 2014, نهبت الدولة الاسلامية منطقة سهل نينوى, وهي منطقة تقع شمال شرق العراق والتي كانت تسكنها في الغالب المجتمعات المسيحية. وفي الوقت الذي تم فيه التخلص من داعش وهزيمته, لايزال الوضع هشا والعديد من ابناء الاقليات الدينية والاثنية غير متأكد مما اذا كان ينبغي عليهم المخاطرة بالعودة وان السكان الحاليين ينظرون في ما اذا كان الاسوأ ما زال في المستقبل.

وترأس الاجتماع رئيس الاساقفة برنارديتو اوزا, الناطق الرسولي لدى الامم المتحدة, وقال ان الكرسي الرسولي ملتزم "بضمان الظروف التي تسمح لهم (الاقليات العراقية) بالعودة الى اماكنهم الاصلية والعيش بكرامة وسلام, وضرورة وجود سياسة اقتصادية لضمان التماسك المجتمعي".

"لاتنسوا الناس المضطهدين"
وافتتح الاب سالار كجو, النائب العام للابرشية الكلدانية الكاثوليكية في القوش وراعي كنيسة تللسقف وباطنايا وباقوفا, المناقشة بتقرير شخصي حول رعيته.

ووصف كجو منطقته بأنها 100% مدن مسيحية  ويقطنها افراد كانت الكنيسة "محور حياتهم"
وقال كجو "منذ عام 2014, كان الناس دائما ينظرون اولا الى الكنيسة لبقائهم ودعمهم".
ووصف كجو السنوات الاخيرة بأنها تمثل تحديا لبقايا المسيحيين الذين يصارعون من اجل الحفاظ على احد اقدم المجتمعات المسيحية في العالم. وقال كجو "يجب ان نفهم ان هؤلاء هم شعب مسالم من دون قوة عسكرية او سياسية". واضاف "انهم يريدون فقط العيش بسلام على ارضهم".

وفي ظرف 24 ساعة فقط في اب 2014 تركت مدن بأكملها مهجورة من المسيحيين الذين طاردهم داعش. لمدة عامين, كان هؤلاء المسيحيين يعيشون كمشردين يعتمدون في معيشتهم على الدعم من المؤسسات الخيرية المسيحية في الخارج.

بعد عام 2016, عندما تم تحرير الكثير من البلدات من سيطرة داعش, عاد المسيحيون الى المنطقة ليجدوا الكنائس مدمرة وبنيتها التحتية متحولة الى خراب. ويبدأون عملية اعادة الاعمار مع عودة اكثر من 1000 اسرة الى بلدة تللسقف. لكن في ايلول الماضي, قيل له انه يجب عليهم اخلاء البلدة بسبب المزيد من القتال الذي سيبدأ بعد 24 ساعة, ولكن كاجو وزملائه من قادة الكنيسة رفضوا المغادرة. واضاف "لن نتخلى عن مدينتنا مرة اخرى".

وبعد تدخل الحكومة الامريكية, تم التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار ولم يتم تدمير البلدة, الا ان كاجو عرض ذلك كمثال واحد على الحالة الهشة لكل من البلد والمواطنين – وكنيسته تعمل على تقديم الدعم الروحي والعملي.

وحث كجو المجتمع الدولي على الاعتراف بالمحنة اليائسة لشعب سهل نينوى. وقال "انهم ينامون مع حقائب معبأة وجاهزة" وقال "اذا لم يتحقق الاستقرار خلال الاشهر القليلة المقبلة فأن المسيحيين سيغادرون ارض نينوى الى الابد".

"انا اطلب من هذه الهيئة, من فضلكم لاتنسوا الاقليات المضطهدة في سهل نينوى".

الفوز في صراع الافكار"
وقال رئيس الاساقفة بشار متي وردة, والذي تم تنصيبه كمطران للكلدان الكاثوليك في اربيل عام 2010, قال لجمهور الامم المتحدة ان المسيحيين "شريك رئيسي لمستقبل التعددية في العراق" و"جزء من الحل, وليس جزءا من المشكلة في شروط تحقيق السلام وحقوق الانسان"
ومن اجل العمل بشكل اكثر فاعلية في المنطقة ومع المجتمع الدولي, شكلت الكنائس المسيحية الرئيسية الثلاث في العراق – الكاثوليك الكلدان والسريان الكاثوليك, والسريان الرثوذكس- لجنة اعادة اعمار سهل نينوى للعمل معا للحفاظ على المجتمعات.

وقال وردة انه في الماضي كانت هناك اخطاء من قبل المجموعات الفردية التي لا تتبع القنوات المناسبة او تتنافس بشكل غير مباشر ضد بعضها البعض.

واعرب عن اعتقاده ان الهيئة الجديدة ستخدم على نحو اكثر فاعلية جميع المسيحيين في العراق والتي يتعين عليها الان مواجهة عقدتين رئيسيتين: هما اعادة الاعمار والفوز في معركة الافكار لانها تجعل من التعددية امر جيد للمسيحيين وبقية ابناء البلاد.

ولفت كارل اندرسون, الفارس الاعلى لفرسان كولومبوس, الانتباه الى حقيقة ان الولايات المتحدة والاتحاد الاوربي وكثير من القادة الاخرين تحدثوا ضد اعمال داعش التي ارتكبوها بحق الاقليات في المنطقة ووصفوها بانها "ابادة جماعية"

ويقول اندرسون "التعددية والتعايش ليس لهما مكان في المجتمعات تحت سيطرة داعش"
وعرض اندرسون رفضا قويا لنوايا داعش لتدمير التعددية, وتطرق الى الرؤية الروحية والاخلاقية التي قدمها الاعلان العالمي لحقوق الانسان, الذي انشأته الامم المتحدة عام 1948 والذي اعطى الامل للمليارات في التعبير عن الكرامة الاساسية للبشر... وان الشر والظلام لايجب ان يكون لهما الكلمة الاخيرة.

وبينما تناقص تنظيم الدولة الاسلامية كقوة سياسية داخل المنطقة, حذر اندرسون من ان افكارهم لاتزال تحتفظ بالسلطة. "هل سيفوز داعش فكريا, حتى عندما يخسر عسكريا؟".
وحث اندرسون المجتمع الدولي على عدم التركيز فقط على الاحتياجات العملية ولكن على كسب "معركة الافكار", والاعتراف بأن مستقبل منطقة نينوى يعتمد على دعم عالمي قوي للتعددية حيث يمكن للاقليات التواجد والازدهار."

نداء لتعلم التاريخ المسيحي
وفي حي ان وردة وزملائه المسيحيين العراقيين يشعرون بالامتنان لدعم المجتمع الدولي, قال في مقابلة مع كروكس ان احد التحديات التي لازالت قائمة هو ان العديد من الامريكيين لايعترفون بالدور الهام الذي لعبته المنطقة وشعبها في تاريخ الايمان.
وقال وردة "تذكر ان المسيحيين في الشرق الاوسط والمنطقة في سوريا على سبيل المثال, هم الذين عمدوا القديس بولص".

"نحن مجتمع قديم وتاريخي جدا. المسيحيون في العراق هم الذين نشروا المسيحية والانجيل في بلاد فارس وحتى الهند والصين... احب حقا ان ارى كل امريكي يعرف هذا التاريخ الغني".
وقال وردة "انها ليس مجرد صلاة للمسيحيين المضطهدين,ولكن ايضا لمعرفة من هم". "ربما يقول بعض الناس, اذا كنا نهتم بهم دعونا نأتي بهم الى امريكا حيث يمكن ان يعيشوا في بيئة آمنة".

"لكن ماذا عن الشعور بالرسالة؟". واضاف" اذا تركنا كل هذه الاراضي فربما سنخسر مجتمعا هاما وحيويا, لعب دورا هاما في المنطقة".

مكررا نفس المشاعر, شجع اندرسون جمهور الامم المتحدة على سد الفجوة المعلوماتية من حيث المعرفة العامة بالمنطقة وتاريخها, و ايضا شعبها في الماضي والحاضر.

وقال "نحن كامريكيين لم نعرف الشعب العراقي جيدا". واضاف "لو كنا نعرفهم بشكل افضل, لكنا قد تجنبنا بعض مآسي العقد الماضي".
 

47
من للإيزيديات؟

عنكاوا دوت كوم/الصباح الجديد /جمال جصاني


يعيش العالم هذه الأيام نشاطات وفعاليات حملة الـ 16 يوماً للتضامن مع المرأة في كفاحها ضد كل أشكال الظلم والعنف الموجه ضدها، هذه الحملة التي تبدأ في 25/ تشرين الثاني، وتنتهي في العاشر من شهر كانون الأول من كل عام. وبهذه المناسبة نتساءل من للنساء الإيزديات؟ التي تعد نكبتهم على يد عصابات داعش، أكبر وأبشع الانتهاكات التي تعرّض لها جنس النساء في العصر الحديث. حتى هذه اللحظة وبالرغم من تحرير كامل التراب العراقي من الاحتلال الداعشي، ما زال مصير أكثر من ثلاثة آلاف امراة وفتاة إيزيدية مجهولاً، وهذا وحده يكفي للتعرف على حجم الظلم والحيف الذي ما زال يرافق هذا الملف الإنساني المنسي. ما جرى للإيزيديين بشكل عام والنساء والفتيات والأطفال منهم بشكل خاص، لم يحصل فجأة من دون مقدمات، وكل من يحاول تسويف وتمويه حقائق الأحداث ونوع القوى والعقائد والمناخات المتورطة في صنع هذه الكارثة التي اهتز لها ضمير الإنسانية جمعاء؛ هو شريك بهذه الانتهاكات الوحشية بوعي كان أم من دون وعي. لقد كشفت محنة النساء الإيزيديات عن فضيحة من العيار الثقيل لنوع المعايير والمنظومة القيمية السائدة في مضاربنا المنحوسة، حيث الحس الإنساني والتعاطف الشعبي والرسمي معها، كان وما زال خجولا وباهتاً ولم يرتق لمستوى التضامن الذي أبدته مجتمعات ودول بعيدة عنا بآلاف الكيلومترات، وقد انعكس ذلك بحملات التضامن الأممي مع قضية النساء الإيزديات وجريمة سبي وقتل واستعباد الآلاف منهن، وفي استقبال نادية مراد، أبرز ضحايا ذلك السبي الهمجي ومنحها لقب سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة، وتقديم كل العون لها لعرض قضيتها العادلة في المحافل الدولية.
بكل تأكيد لا يمكن انتظار العون لهن من مشرعي “الأمة” الذين صدموا المجتمع الدولي ومؤسساته الأممية بمشروعهم الأخير لتعديل قانون الأحوال الشخصية لعام 1959 ولا بالتالي من الهيئات التنفيذية المتفرعة عنهم، وفقاً للحصص التي حددتها صناديق الاقتراع المتخصصة بتجديد البيعة لأمراء التشرذم الإثني والطائفي. إن المناخات والشروط التي أوجدت داعش ومن قبلها القاعدة وشورى المجاهدين وجمهوريات رجال الدين وجماعة التكفير والهجرة وشجرة الإسلاموية العالمية وغرفة عملياتها (جماعة الإخوان) وغير ذلك من عقائد الغيبوبة وكراهة الآخر المختلف وشيطنته، ما زالت باقية ومطمئنة لوجودها ونفوذها على هذه المضارب المنكوبة. وهذا ما يدركه الضحايا جيداً، فبالرغم من تحرر مناطقهم من الناحية العسكرية إلا أنهم لم يلمسوا أي تحولات نوعية على صعيد التشريع والتنفيذ تضمن لهم استرداد حقوقهم وكرامتهم المهدورة والعيش في مناطقهم بشكل آمن ومطمئن. لذلك لم تشهد مناطقهم بعد تحريرها عودة واسعة للنازحين والمهاجرين عنها. إن الحنديري العقائدي والآيديولوجي المهيمن على المشهد الراهن، يحجب عنا كل إمكانية لرؤية حقيقة ما جرى للنساء والأطفال الإيزيديين، وهذا ما سيدونه التاريخ عن مرحلتنا هذه ونوع القوى والعقائد والمخلوقات التي صنعت كل هذا الحضيض، ولهذا لا يمكن أن نعد النساء الإيزيديات بأية مواقف وقرارات وطنية على المدى المنظور، تتناسب وحجم النكبة التي حلت بهم، وليس لهن حالياً سوى الله (البعيد عن كل أشكال الدعشنة) والأمم التي أكرمتها الأقدار بشرعة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والمدونات التي أكرمته من دون تمييز على أساس العرق واللون والجنس والاعتقاد..
جمال جصاني

48
مدير "المرصد الآشوري": الانتخابات الجارية في منطقة الجزيرة السورية مجرد "تطبيل وتزمير"

عنكاوا دوت كوم - رووداو – ستوكهولم
 رفض مدير المرصد الآشوري لحقوق الإنسان ، جميل دياربكرلي، الاعتراف بانتخابات المجالس المحلية التي انطلقت، اليوم الجمعة، في مدن ومناطق كوردستان سوريا.

وقال دياربكرلي، لشبكة رووداو الإعلامية، إنه "بخصوص ما تسمى بالانتخابات، والتي تحدث حالياً في منطقة الجزيرة السورية، حاولت أن أستشف الكثير من الآراء من خلال المراقبين، ولكن يبدو أنه حتى بعض سكان المنطقة غير مهتمين بهذه الانتخابات، باستثناء أولئك المتعاطفين مع الإدارة الذاتية الكوردية الموجودة هناك".

وأضاف داربكرلي أن "هذه الانتخابات تأتي في ظل ظروف تشهدونها جميعاً في جنيف ودمشق وروسيا، حيث لا يبدو أن هناك أي اهتمام بهذه الانتخابات، خصوصاً وأننا كنا نقول دائماً إن كل ما تفعله الإدارة الذاتية الكوردية الموجودة في الجزيرة السورية منافٍ لأي قوانين وأي شرعية".

مشيراً إلى أن "الإدارة الذاتية رغم كل ما تفعله، إلا أنها لم تستطع أن تنال تأييداً شعبياً من سكان ومكونات منطقة الجزيرة السورية، فأي عمل تقوم به هو عمل عبثي غير مُجدٍ برأيي".

كما أكد دياربكرلي أن "من الأفضل لهؤلاء بدلاً من هذه الانتخابات و(التطبيل والتزمير)، أن يجلسوا على طاولة الحوار مع المكونات ويقنعوا الآخرين بوجهة نظرهم، قبل أن يقوموا بهذه الخطوات التي لا أستطيع تسميتها إلا بالخطوات العبثية".

وأردف قائلاً: "أعتقد أن أكثر من 70% من مكونات منطقة الجزيرة غير مشاركين فيما تسمى بـ(الفيدرالية)، مثل الكورد والمسيحيين الآشوريين والكلدان والسريان، والعرب، وإذا كانت نسبة بسيطة من المسيحيين قد شاركت، فهذا لا يعني أن المسيحيين كلهم مشاركون، والأمر ذاته ينطبق على العرب والكورد".

وتابع دياربكرلي أن "ما تقوم به الإدارة الذاتية ستقود المنطقة إلى المزيد من التعقيد والاضطراب، لكون هذا المشروع وكل ما ينتج عنه، هو أحادي الجانب، وحبذا لو كانت هذه الانتخابات وهذه الفيدرالية مشتركة بين كل سكان المنطقة، لكنا هللنا لها، ولكنها تأتي بطريقة أحادية وبأسلوب سلطة الأمر الواقع، لأن السلاح هو الذي يتحكم وليس الديمقراطية، وحتماً لن نوافق عليها، كما أن الحياة في الجزيرة اليوم اعتيادية لأن الكثيرين لا يكترثون لهذه الانتخابات أساساً"، على حدِّ وصفه.




49
نسائنا تواجه التحرش من جانب قوات الحشد الشعبي وسط صمت الجهات الامنية
عنكاوا كوم-خاص
تجددت حالات التحرش  والمضايقات  التي تتعرض لها النساء في مناطق سهل نينوى من جانب نقاط التفتيش التي يديرها عناصر قوات الحشد الشعبي  حيث تعرضت امراة تنحدر من ناحية برطلة  لمضايقات كلامية  من قبل احد عناصر لواء ٣٠ للحشد.
وفيما قدمت  السيدة المذكورة دعواها لدى اروقة القضاء بشان العنصر المتحرش  والذي اوقف من قبل قاضي المحكمة المختصة وفق المادة 402 الخاص بالتحرش حيث  يوقف العنصر الغير منضبط  حاليا في مركز شرطة الحمدانية، فيما اصدرت منظمة بيث نهرين للمراة بيانا في هذا الشان ادانت في تجدد الاعتداءات السافرة بحق النساء في مناطق سهل نينوى وتحديدا في كلا من برطلة ومركز قضاء الحمدانية ..
وبينت المنظمة في بيانها التي تلقى موقع (عنكاوا كوم )نسخة منه  انه بالرغم من مرور  اكثر من عام  على تحرير الموصل وسهل  نينوى فان شعبنا  لايزال يعيش ضمن دائرة  الخوف وعدم الطمانينة  مضيفا بانه بعد اندحار داعش  براياته السوداء  بدانا نرى  رايات  تدل على طائفة  تحمل في طياتها  رسائل مبطنة  مضمونها عدم تقبل الاخر  ومنية واضحة  بعد تحرير  الارض  واشار البيان  الى ما تتعرض له نساء  شعبنا من جانب عناصر الحشد الشعبي  الذي يحاول  المس بكرامة  شعبنا الكلداني السرياني الاشوري  وما تتعرض له هذه الشريحة  من مضايقات واعتداءات لايسمح بها  عقل او دين ..
واختتم البيان مناشدته لرئيس الوزارء الدكتور حيدر العبادي  بملاحقة المتورطين  ومحاسبة كل  مخل بالامن  وكل معتدي  على كرامة وحية  شعبنا وان  تكون حماية  المنطقة ملقاة  على عاتق ابنائها حصرا  لصمان عودة  الامن والاستقرار  وعودة المهجرين لمناطقهم ..وتعد حادثة الاعتداء على السيدة المنحدرة من برطلة  الحالة الثانية اذ سبق ان تعرضت موظفة منتسبة لمستشفى الحمدانية من ابناء شعبنا قبل نحو شهرين  لتحرش بالفاظ خادشة من قبل احد عناصر نقطة التفتيش الواقعة بمدخل القضاء حيث دعاها لاعتناق الاسلام للاقتران به ..

50

زوعا اورغ

في حلقة حوارية بمقر الحركة ببغداد نواب ورجال دين ونشطاء يرفضون قانون الاحوال الشخصية

تحت شعار معا نحقق العدل والسلم وبرعاية قائمة الرافدين عقد مكتب العلاقات العامة للحركة الديمقراطية الاشورية  ومؤسسة بهرا للصحافة والاعلام والدراسات حلقة حوارية بعنوان ( تعديل قانون الاحوال الشخصية وتبعاته على المجتمع والمكونات الاصلية غير المسلمة، وذلك مساء يوم الخميس 30\11 \2017 في مقر فرع بغداد للحركة الديمقراطية الاشورية.

حضر الجلسة الحوارية عدد من أعضاء مجلس النواب العراقي وممثلين عن الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني الى جانب عدد من رجال الدين ونشطاء مدنيون واعلامين وصحفيين .

وافتتح الحقوقي شمعون شليمون منهاج الجلسة  بوقوف دقيقة صمت على ارواح شهدائنا الابرار، تلتها كلمة الترحيب من قبل النائب عماد يوخنا مسؤول مكتب العلاقات العامة للحركة الديمقراطية الاشورية، وقدم يوخنا عددا من النقاط حول تعديل قانون الاحوال الشخصية المجحف بحق الإنسانية بعيدا عن كل المسميات.

وفي كلمة لرئيس قائمة الرافدين النائب يونادم كنا سكرتير العام  للحركة الديمقراطية الاشورية، تقدم فيها شكره على اهتمام منظمات المجتمع المدني ودعمهم لرفض هذا القانون المخالف لحقوق الانسان، مؤكدا على بذل المزيد من الجهود في سبيل عدم تمرير هذا القانون الذي لا يمثل المكونات الاصلية غير المسلمة.

من جانبه قدم المطران شليمون وردوني ورقة حول القانون  الكنسي والتحديات التي تواجهه في ظل قانون الاحوال الشخصية، مؤكدا على رفض الكنيسة لتشريع القانون لانه ضد التعاليم والقيم الإنسانية.

بعد ذلك قدمت الدكتورة بشرى العبيدي دراسة بحثية بعنوان (نتائج مقترح قانون الاحوال الشخصية قانونيا واجتماعيا) .

تلتها كلمة النائبة ريزان الشيخ دلير حول مستجدات تعديل قانون الاحوال الشخصية في لجنة المرأة، حيث عبرت عن رفضها للقانون الذي وصفته جريمة بحق الطفلات اللاتي لا يتجاوزن العشر سنوات.

بعدها استكملت الجلسة الثانية بفتح باب النقاش والمداخلات والتوصيات اغنت الجلسة بالمدخلات والتفاعل من قبل المشاركون، لتقديمها لمجلس النواب لغرض تعديل القانون
وفي نهاية اللقاء تقدم النائب عماد يوخنا بالشكر والتقدير الحضور لتقديمهم المقتراحات والنقاشات المثمرة التي جرت اثناء الجلسة.



51

عنكاوا كوم –خاص

مجددا يطل الشاعر زهير بهنام بردى  الذي لايعترف بلعبة الاجيال عبر مجموعة شعرية يطلقها عبر دار ازمنة للنشر والتوزيع  في عمان لتحمل عنوانا مثيرا كعادة المجاميع  الشعرية  التي اطلقها بردى من قبل حيث تحمل مجموعته الاخيرة عنوانا هو (سيرينيات ايمومو) وتضمنت نصوصا شعرية منها الهواء( يبصرني ويتعجب , استعين بوفرة مني , بصري وفير يركض خلف حياتي ,انا نفسي دون استثناء , وعلى غراري مخلوقاتي ) .

والسيرينيات كما اوردها في المقدمة فتيات يخرجن للبحر والبحارة بالغناء والرقص  حين وصول السفن مما حدا بايزيس ان تضع القطن في اذن البحارة اما ايمومو فمعناها النهار باللغة السريانية هذا وبلغ عدد صفحات المجموعة 106 من القطع المتوسط وبغلاف فني رائع من تصميم الاديب الاردني المبدع الياس فركوح تتصدره لوحة القبلة للفنان النمساوي غوستاف كليمنت كما اشرفت على الاخراج الداخلي للكتاب  نسرين العجو

نقرا في نص حفل توقيع افعالي
وقفتُ في بابِ الموت
يودّعني الموتى بلا نعي
لأنَّ الميّتَ يلبسُ الحذاء
لا يحتاجُ أنْ يعيشَ كثيرا
يقولُ
عليَّ ان البسَ النظّارات
لأرى الظلامَ قليلا

52
اسهم اوديشو تتزايد بعد تحقيقه العلامة الكاملة في مباريات الزوراء الثلاث الاولى
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
قد لايقارن فريق نادي الزوراء بما حققه من انتصارات في الاسابيع الثلاث الاولى من عمر الدوري العراقي الممتاز بكرة القدم بما حققه الفريق المذكور من فوز عريض على غريمه التقليدي (الجوية )وذلك في الاسبوع الثاني من منافسات الدوري حينما سجل انتصارا بهدفي اللاعبين حسين جويد ومصطفى محمود بينما اكتفى الفريق العريق بهدف وحيد للاعبه سامال سعيد للخروج من الكلاسيكيو العراقي المميز ..
اما الانتصارين الاخرين اللذان حققهما النوارس فكانا على فريق الصناعات الكهربائية ضيف الدوري الجديد حينما خسر الاخير بهدف وحيد اما المباراة التي جرت في اطار الاسبوع الثالث فكانت بمواجهة  فريق نادي الكهرباء وخسرها الاخير لهدف سجله لاعب الزوراء امير صباح ..
كل هذه الانتصارات قدمت دعما لمدرب الزوراء ايوب اوديشو  الذي ينحدر من اصول اشورية ومن  مواليد بغداد عام 1960 وقد سبق لهد احتراف التدريب بعد اعتزاله اللعب حيث قام بتدريب  عدة أندية عراقية و عربية منها نادي القوة الجوية العراقي ونادي سلام زغرتا ونادي الإخاء ونادي الصفاء الرياضي في لبنان وبعدها درب نادي الجيش الرياضي في سوريا وثم عاد إلى العراق ليدرب نادي أربيل الرياضي وثم نادي القوة الجوية العراقي، في سنة 1997 درب منتخب العراق لكرة القدم لفترة قصيرةقبل ان يعلن فريق نادي الزوراء وذلك في نهاية اب (اغسطس ) الماضي التعاقد مع أوديشو لتولي مسؤولية الإدارة الفنية لفريق كرة القدم الأول بالنادي وذلك لموسم واحد  دون ان يعلن عن قيمة العقد المالية .
 
 


53
صحفي عراقي مغترب يرثي شارع الاثوريين في بغداد بغياب اهله
عنكاوا كوم-خاص
نشرت جريدة الزمان البغدادية عبر صفحتها (facebook) التي يحررها الصحفي العراقي علي كاظم المقيم في مملكة السويد  مقالا  بعنوان (شارع العشاق  في حي الاثوريين  اصبح جادة للاحزان ) بين فيه كاتبه كاظم سلسلة من الذكريات التي احتزنتها ذاكرته عن الشارع المذكور  حيث بين في بداية المقال سبب تسمية شارع العشاق في الحي في فترة سبيعينيات القرن المنصرم مبينا  بان مئات الرجال والنساء يسيرون فيه وهم يرتدون  اجمل الثياب وينطقون  باحلى كلمات الحب ..
كما تابع كاظم بان الحي ضم بيوتا لمشاهير الكرة  والاعلام ومنهم بيت الكابتن دكلص عزيز  وبالقرب منه بيت  الكابتن باسل  مهدي نجم المنتخب العراقي في فترة  الستينات وبيت الاعلامي  والكاتب داود الفرحان  وبجانبهم  بيت ال نوري الشهير  واولاده مظفر وصباح ورياض واسامة كما يضم الحي بيت  نجم نادي الطلبة واثق اسود  وبيت اللاعب ايسر يوخنا  لاعب نادي الشباب ولهذه الاسباب  اصبحت المنطقة من اشهر  مناطق بغداد .. لكن الكاتب استطرد ليبين  ان الحي افتقد لجماليته بعد نزوح المسيحيين منه لاول مرة وذلك مع بداية الثمانينات  لكن تلك الهجرة لم تكن بالمستوى الكبير مقارنة بالهجرة الثانية والتي تزامنت بعد حرب الكويت مضيفا بان مشهد العوائل  التي بدات ببيع  بيوتها واغراضها  المنزلية  استعدادا للرحيل النهائي عن الوطن مازالت ماثلة امامه ..
وعن ذكرياته في الحي كتب علي كاظم  بان بعض اصدقائه المسيحيين  كتبوا قبل رحيلهم  بعض الذكريات  سواء على جذع شجرة او  على الحيطان او الابواب  ومنها ذكرى دونها في سياق المقال كالاتي (ذكرى فريدون ودكلص وعلي وايشو  في سنة 1991 قبل هجرتنا  الى استراليا )مشيرا بان مثل تلك الذكريات  تمثل مشهدا مؤلما وانت ترى اصدقاء الطفولة  يهاجرون ويتركون ذكرياتك خالدة معهم مضيفا  بان الهجرة الثالثة من الحي  كانت بعد عام 2003حيث تم قتل عدد غير قليل منهم فغادروا في جنح الظلام  خوفا من القتل ولاسيما  انهم مسالمون  لايعرفون لغة  العنف والقسوة  والظلم ..
وفي ختام مقالته كتب علي كاظم بانه  مر قبل ساعتين  بهذا الشارع ورايت حاله فقال لسائق التاكسي الذي يقله (هنا سكنوا اجمل الناس ورحلوا في ليلة ظلماء  خوفا من القتل ) ..

54
بالفيديو.. جبيل تضيء شجرة الميلاد


عنكاوا دوت كوم/لبنان 24
شاهد الفيديو
http://www.ankawa.org/vshare/view/10622/lebnan/
أضاءت بلدية جبيل - بيبلوس شجرة وزينة الميلاد للعام 2017-2018، تحت شعار "من جبيل لكلّ العالم"، وذلك خلال احتفال أقيم في الشارع الروماني بحضور رئيس بلدية جبيل وسام زعرور، نائب المدير العام ومديرة الإدارة المصرفية للأفراد في مجموعة بنك بيبلوس جومانا باسيل شلالا، والسفراء المعتمدين في لبنان وعدد من رؤساء البلديات ومخاتير المدينة وأعضاء المجلس البلدي وحشد من أهالي قضاء جبيل والإعلام المحلي والعالمي.

وتتميز فكرة الشجرة الميلادية هذه السنة، والتي صمّمتها شركة "براندون" اللبنانية، بكونها تقدّم تحية من لبنان المقيم إلى لبنان المغترب. كما أنّ شجرة هذا العام والمصنوعة من أنابيب فولاذية وأضواء على مختلف الجوانب، تستقرّ على منصّة تبلغ مساحتها 1010 x أمتار وتصوّر الكرة الأرضية التي لا تخلو بقعة فيها من وجود اللبنانيين.


55
لجنة المراة النيابية: لا زالت هناك نساء ايزيديات تحت سطوة تنظيم الدولة الأسلامية

عنكاوا دوت كوم/الوسط
لجنة المراة النيابية: لا زالت هناك نساء ايزيديات تحت سطوة تنظيم الدولة الأسلامية حسبما ذكر قناة العالم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر لجنة المراة النيابية: لا زالت هناك نساء ايزيديات تحت سطوة تنظيم الدولة الأسلامية .

صحيفة الوسط - العالم - بغداد

وذكرت الجبوري لـ"الغد برس"، إن "المعلومات التي بحوزتنا تؤكد قيام المجاميع المتطرفة باخراج الفتيات الايزيديات معهم خارج البلاد، فضلا عن هناك مفقودات نتيجة هذا الشغل الإرهابي".

واضافت "لم تعود حتى الان جميع الفتيات الايزيديات للموصل، وهناك من اخرجتهم المجاميع المتطرفة معها"، موضحة انه "يفترض من جميع الجهات التعاطف معهم من الناحية الانسانية".

وتشير مديرية شؤون الإيزيدية الى توثيق 2923 شخصاً إيزيدياً مختطفاً منذ سيطرة "تنظيم الدولة الأسلامية" على قضاء سنجار والمناطق الإيزيدية الأخرى، فيما بينت أن مجموع المفرج عنهم أضخم من 1500شخص حتى الآن.

وسيطر مسلحو تنظيم "تنظيم الدولة الأسلامية" على قضاء سنجار، حيث شهد القضاء ذات الأغلبية الإيزيدية عملية نزوح كبيرة تقدر بنحو400 ألف نازح، بعد محاصرة عشرات الالاف الإيزيديين في سنجار فضلا عن تَجْرِبَة عمليات القتل والخطف الجماعي من قبل عناصر التنظيم ضد الفتيات والرجال الإيزيديين.


برجاء اذا اعجبك خبر لجنة المراة النيابية: لا زالت هناك نساء ايزيديات تحت سطوة تنظيم الدولة الأسلامية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : قناة العالم

56
بالفيديو / هكذا يبيع تنظيم داعش النساء في تركيا و تفاصيل مثيرة يرويها أحد الوسطاء





عنكاوا دوت كوم/اخر الاخبار
شاهد الفيديو
http://www.ankawa.org/vshare/view/10621/isis-turkya/
 قام مراسلو القناة الأولى الألمانية (ARD) بمغامرة لتسجيل لحظات عملية بيع مواطنين أيزيديين من سوريا كعبيد داخل تركيا يقف وراءها تنظيم داعش الإرهابي.

وخلال تقرير للقناة، نجحت عائلة أيزيدية - يحتجز تنظيم داعش الإرهابي أقاربها- في شراء أقاربهم من سوق عبيد تابع لتنظيم داعش الإرهابي في تركيا، حيث تمكنت الأسرة التي تقدمت بطلب إلى مكتب التواصل بسوق العبيد التابع للتنظيم الإرهابي في تركيا عبر وسيط كردي يُدعى “أبا ميتال” من إنقاذ طفل في الحادية عشر من العمر برفقة أم وثلاثة من أطفالها تتراوح أعمارهم بين عامين وأربعة أعوام.

وتظهر اللقطات تواصل أبا ميتال مع عناصر داعش عبر الإنترنت ومن ثم الدخول في مساومات معهم وتحديد سعر، ويتوجه بعدها الرجل الكردي إلى غازي عنتاب ومن ثم يتلقى رسائل عبر تطبيق الواتس آب تتضمن  اسم الشخص الذي سيمنحه النقود وعناوين مكتب التواصل مع التنظيم الإرهابي.

وقامت الكاميرات السرية بتسجيل اللقاءات التي أجراها أبو ميتال داخل المكتب الذي يعمل فيه سوريون فقط ويتضمن ماكينات عد النقود، حيث طالب التنظيم الإرهابي بـ20 ألف دولار للشابات، بينما طالب بـ15 ألف دولار لطفل يبلغ من العمر 11 سنة.

وتظهر اللقطات أيضا قيام الميليشيات التي تلقت المبلغ المالية من أبا ميتال بعد النقود من خلال آلة عد النقود للتأكد من صحة المبلغ.

وعقب تسليمه النقود توجه الرجل إلى فندق في سوريا بانتظار رسالة جديدة عبر التطبيق، فبعد إعلان الميليشيات تلقيها المبالغ المالية تم إبلاغه أن شخصًا سيتصل به لتسليمه الأطفال والسيدة.

في النهاية لم تستطع الأسرة تمالك دموعها لحظة اجتماعها مرة أخرى بأقاربها، بعد أن اشتروا حريتهم بالمال بعد سنوات من السبي والتعذيب والاستعباد الجنسي.

2.5 مليون دولار للتنظيم الإرهابي

في حديثه مع القناة الأولى الألمانية أوضح أبو ميتال أن عمليات نقل الأموال فيما يتعلق ببيع العبيد تتم عبر مكاتب التواصل مع التنظيم في تركيا وتُنقل إلى التنظيم، مشيراً إلى إنقاذهم نحو 250 طفلاً وسيدة أيزيدية من قبضة التنظيم الإرهابي خلال العام الأخير مقابل أكثر من 2.5 مليون دولار.

هذا وأضاف أبا ميتال أن التنظيم الإرهابي يقوم بترقيم النساء والأطفال الإيزيديين وطرحهم للبيع عبر الأوساط الرقمية برفقة صورهم.

وكان تقرير لوكالة (سبوتنيك) الروسية ذكر أن تنظيم “داعش” الإرهابي، يساوم أسر أيزيديات مختطفات من العراق، لتسليمهم بعضهم في تركيا مقابل مبالغ مالية. وأشار إلى أن المدن التركية التي يبيع فيها تنظيم “داعش” الإرهابي، الأطفال والمختطفات الايزيديين، هي: غازي عنتاب، وأورفا، وأحيانا في العاصمة، أنقرة.

وتقول تقارير أن تنظيم “داعش” اقتاد نحو 5 آلاف ايزيدي بينهم أغلبية من النساء والأطفال، من قضاء سنجار والقرى التابعة والقريبة منه التي يسكنها المكون الأيزيدي في غرب الموصل، مركز نينوى بالعراق ، كـ "سبايا".

 

57
اوس ثامر كصكوص موهبة فنية ابدعت بالتصميم والمونتاج التلفزيوني في زمن النزوح
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
ابرزت محنة النزوح التي عاشها ابناء شعبنا طيلة الاعوام الماضية  الكثير من صور النجاح برغم قسوة ومرارة التجربة  حيث كشف شبابنا عن طاقاتهم واستطاعوا توظيف تلك المحنة لصالحهم من خلال  العديد من قصص التحدي التي تجلت في اعمال ابداعية قدموها على شاشة الحياة ليطلع عليها الاخرين ويتيقنوا ان المحنة ليست دموع وحسراتعلى ماض ولى  فحسب بل هي في المقابل صور فرح لطاقات مستقبلية  لاتستكين لصدى اليأس ومن بين تلك الصور  يبرز اسم المصمم والمونتير التلفزيوني  اوس ثامر بشير ايوب كصكوص (تولد ١٩٩٦ ) خريج  اعدادية الصناعه الذي برز اسمه مؤخرا من خلال البرامج التي تبثها فضائية عشتار حيث يعمل مونتيرا لتلك البرامج التي تعد من خلال مكتب الفضائية في مدينة دهوك حيث يستقر حاليا ..
ويمضي كصكوص الذي ينحدر من عائلة موصلية عريقة في عمله عبر منتجة البرامج بحسب وقت البرنامج او اي نشاط معين  مشيرا بانه في مرات يمضي اكثر من ساعة لمنتجة مشهد قد لايستغرق دقيقة  فيما في احيان اخرى قد لايستغرق باعمال المونتاج لبرنامج مدته 50 دقيقة كمثال  سوى 30 دقيقة او اكثر..
 وعن خطوته الاولى في ميدان العمل الاعلامي كمونتير يقول بانه دخله عن طريق معلومات بسيطة وسرعان ما كثفها  عبر الممارسة  وتطوير قدراته شيئا فشيئا اما عن لمساته الخاصة بالتصميم فيقول  انه عالم  رائع بمعنى الكلمة ويعتمد بشكل رئيسي على الموهبة والابداع فعندما يكون لدى أي شخص بصمة بسيطة من الابداع والفن يستطيع حينها ان يوظف هذا الامر في مجال التصميم..
 ولايكتفي  المصمم اوس كصكوص بالابداع الفني  المحدد في مجال التصميم والمونتاج فحسب بل يعمل مع شقيقه (انس ) على اعداد ترانيم يصورها معتمدا على  اتقان شقيقه للعزف على الة (العود ) مشيرا بان هذه موهبة روحية نسعى من خلالها لنمجد اسم ربنا وفادينا يسوع المسيح..
وبالاضافة لتطوير القدرات يتمسك اوس كصكوص بتحديثات البرامج ويقدم نصائحه للراغبين بالتقدم بهذا المجال مشيرا الى اهمية  امتلاك المصمم لروح  الفن من اجل ابداعه وتخيل اللقطة قبل  العمل عليها كما يقوم اوس بجلسات تصوير معتمدا على فلسفة الظل والضوء مضيفا  بان تقنية الكاميرا ونوعيتها يعززان اسلوب التصوير فحتى كاميرا الهاتف النقال يمكن ان تؤدي المطلوب اذا امتلك المصور حاسة الابداع ..
 
 
 


58


وكالات

طالب النائب عن محافظة نينوى حنين القدو بابعاد عوائل الدواعش عن مناطق سهل نينوى جنوب شرقي الموصل واعتبرهم قنابل موقوتة تهدد امن الاقليات.

القدو اوضح ان المئات من عوائل الدواعش من نينوى ومحافظات ديالى والانبار وصلاح الدين تم اسكانها في مخيمات في منطقة الدوان القريبة من سهل نينوى ما يهدد بعودة مسلسل الاستهداف والتهديد للاقليات التي تعرضت لعمليات وهجمات ارهابية ممنهجة على مدار على مدار الاعوام الماضية.ودعا القدو الى اطلاق حملة توعية وتثقيف لاسر الدواعش ضد الافكار المتطرفة وتحصينهم من تأثيراتها مرة اخرى وتسهيل اندماجهم في المجتمع .

59
قوات الـ(npu) تنشي مقرها الرئيس في بلدة بغديدا
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
في غمرة ذكرى تاسيس قوة وحدات حماية سهل نينوى والمعروفة بال(npu)  دشنت القوة المذكورة مقرها الرسمي الرئيسي في بلدة بغديدا  بعد ان تعذر اطلاقه في ذكرى مرور العام الاول على تحرير البلدة والتي افق في الثاني والعشرين من تشرين الاول (اكتوبر ) الماضي وللمزيد من المعلومات عن المقر الرئيسي  للوحدات اجرى موقعنا لقاءا مع المنسق السياسي لوحدات NPUجيفارا زيا  الذي استهل حديثه  بالاشارة  الى ان المقر الجديد يعد  المقر العام
لوحدات NPU ويعد مقر قيادة القوة في مناطق انتشارها في سهل نينوى.مضيفا بانه المقر الثاني الذي يتم انشائه للوحدات بعد ان تم انشاء  المقر الاول في القوش عام ٢٠١٥ كمعسكر خلفي للوحدات المتمركزة في قاطع قضاء تلكيف وبلداته، والثاني هو هذا المعسكر الذي نحن بصدد الحديث عنه حيث تبلغ مساحته حوالي سبعة دونمات ويحوي على بناية القسم الاداري وقسم قوات الطوارئ اضافة للاقسام الخدمية من قاعة الاجتماعات والبهو والمنامات، كما ان للمعسكر ملحقات اخرى تم تاجيل بناءها لمراحل اخرى بسبب شحة الموارد من تبرعات المهجر.
كما تطرق زيا  الى المدة التي استغرقها العمل في انشاء المقر حيث قال ان بناء المعسكر استغرق حوالي ثلاثة اشهر  بدات من حزيران (يونيو )واستمرت حتى تشرين الاول (اكتوبر )من هذا العام وبجهود ذاتية سواء من الجانب المالي للوحدات او من جانب العمل الذي قام به مقاتلينا وكل حسب مهنته من اعمال البناء والانشاءات، باذلين جهود مضنية ومقيمة لانهاء هذا الصرح الامني الذي يعد الاول في المنطقة، كما وكان للاهالي دور كبير ايضا في تقديم التسهيلات والتجهيزات اللازمة للبناء.
 فيما اشار المنسق السياسي لوحدات الـ(npu) الى ان المقر الرئيسي للوحدات  يمكن ان مقرا لاستقبال  طلبات الراغبين بالتطوع وتنظيم سجلاتهم، اضافة الى امكانية تدريبهم عسكريا ومعنويا في هذا المعسكر لتجنيد شبابنا على امكانية حماية مناطقنا والدفاع عن اراضينا بعد ان فشلت القوات التي كانت متواجدة قبل سقوطها بيد داعش من حماية شعبنا ومناطقه، كما ان المعسكر يعزز توفير الامن في المنطقة ويطمئن ابناءنا العائدين من النزوح ويشجع استقرار الظروف والتهيئة لاعادة بناء حياتهم مجددا.مضيفا بانه كان في الامكان تنظيم احتفال رسمي لتدشين المقر  حيث كان من المقرر ان يتم الاحتفال بافتتاحه يوم ٢٢ من تشرين الاول لمناسبة مرور عام على تحرير بغديدا ولكن تعذر ذلك بسبب ظروف خاصة، وبعدها قررنا ان يكون يوم الافتتاح الرسمي في هذا اليوم المصادف ٢٥/تشرين الثاني وهو يوم اعلان تاسيس وحدات حماية سهل نينوى في عام ٢٠١٤ ، ولكن اكتفينا باطلاقه اعلاميا لحين تحديد موعد رسمي اخر في وقت تسمح ظروفنا للاحتفال بهذا المنجز الذي نعده صرحا امنيا لتامين مناطقنا في سهل نينوى.
 
 


60
مراسيم القداس والتعازي لراحة المرحوم عبدة يوسف اوغسطين في ستوكهولم

توفي صباح هذا اليوم 30 نوفمبر في كويسجق المربي الفاضل عبدة يوسف اوغسطين
ستقام مراسيم القداس والجنازة لراحة روح المرحوم يوم الاحد 3 ديسمبر الساعة الواحدة والنصف في كنيسة تينستا
وبعد القداس مباشرة تقبل التعازي من قبل ذوي المرحوم في قاعة الكنيسة

الراحة الابدية لروحه ولاهله الصبر والسلوان


61
هرمز موشي امينا ماليا للجنة البارالمبية في دهوك
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
اجرت البارالمبية الوطنية العراقية لجنة ممثلية دهوك انتخابها لاعضاء الهيئة الادارية الجديدة لاربع سنوات قادمة ، حيث تم انتخاب  هرمز موشي امينا ماليا للجنة البارالمبية  في دهوك بينما اسفرت الانتخابات  عن فوز حميد طاهر رئيسا ووحيد سعيد نائبا للرئيس وهرمز موشي أمينا مالياوفيان سعيد امين سر وعلي احمد عضوا وباشراف السيد الدكتور عقيل حميد رئيس اللجنة البارالمبية الوطنية العراقية ،كما اعقب الانتخابات لقاء اعضاء الهيئة الادارية الجديدة بمحافظ دهوك السيد فرهاد الاتروشي من اجل فتح ابواب التعاون بين اللجنة البارالمبية والمحافظة بما يتعلق باقامة الانشطة الرياضية للفئات ذوات الاحتياجات الخاصة ..
وهرمز موشي من مواليد دهوك وحائز على دبلوم تربية رياضية ويعد أحد مؤسسي نادي سنحاريب الرياضي في دهوك وعضو هيئته الإدارية لعدة سنوات فضلا عن عمله مع اللجنة البارالمبية الوطنية العراقية الرياضية ممثلية دهوك منذ انطلاق عملها بالمحافظة  كما قام موشي  بتدريب فرق  رياضية بكرة الطائرة لفئة النساء  والمنضدة كما قام بتدريب فرق كرة القدم المصغرة لفريق قصار القامة في مدينة دهوك وحصل على المراكز الأولى في عدة بطولات اقيمت في مدن الاقليم كما قام بتدريب فريق العاب القوى للجنة البارالمبية الوطنية دهوك في فترات سابقة ..
كما تشير السيرة التدريبية لهرمز موشي على حصوله  على شهادات تدريبية نتيجة  مشاركته دورات تدريبية وتحكيمية دولية  لرياضة البارالمبية الوطنية دهوك في  كرة المنضدة وكرة السلة على الكراسي المتحركة وحصل على شهاداتها الثلاثة تدريب وتحكيم كما قام بتحكيم  عدة مباريات كروية   حيث كان حكما معتمدا لدى  اتحادي كرة القدم في العراق والاقليم منذ ١٩٩٨ لغاية ٢٠٠٩ ..


62
وليم شعيا  سفيرا جديدا للعراق
عنكاوا كوم –خاص
صادق مجلس الوزراء العراقي في اجتماعه الاخير المنعقد برئاسة الدكتور حيدر العبادري رئيس الوزراء بتاريخ 28 تشرين 2 على قائمة تعيين  سفراء  قدمتها  وزارة الخارجية حيث تضمنت  القائمة على 28 مرشحا لمنصب السفير ..
وتضمنت القائمة على احد ابناء شعبنا وهو  الوزير المفوض  وليم اشعيا عوديشو  حيث ينتظر مصادقة مجلس النواب العراقي على ترشيحه لتولي مهامه كسفير للعراق في احد الدول ..
تجدر الاشارة الى ان عوديشو  كان قد  شغل منصب مسؤول القسم السياسي في سفارة جمهورية العراق في طوكيو للاعوام من  2005-2009  ونائب مندوب العراق الدائم لدى الامم المتحدة في نيويورك للفترة ٢٠١١-٢٠١٤ والقائم بالأعمال المؤقت في العاصمة الدانماركية كوبنهاكن.

63

جامعة الموصل مازالت تعيش وطاة الفكر (الداعشي)

عنكاوا كوم-الموصل –خاص

اثارت صورة نشرها موقع كلية العلوم السياسية في جامعة الموصل على مواقعها التواصلي (الفيس بوك ) انتقادات ناشطين بعد قيام مشرف الصفحة بوضع دوائر سوداء على وجوه طالبات الكلية في الصورة المنشورة مما عزز فكرة عيش جامعة الموصل على الارث الداعشي الذي تركه تنظيم الدولة الاسلامية خلال سيطرته على المدينة في السنوات الثلاثة السابقة .

وكان التنظيم المذكور قد رسخ بناءا على فتاوي سلفية ان ابراز المراة لوجهها يعد عورة في المعتقدات الاسلامية مما دفع التنظيم لمنع المراة من الخروج من منزلها وفرض البرقع لتغطية الوجه اذ ما تحتم عليها الخروج للاماكن العامة فضلا عن ارتداء الكفوف لليدين مع جلباب طويل وبخلافه كان المراة الموصلية تتعرض للعقاب في حال عدم تقيدها بتلك الفرائض .

ويخشى طلاب مسيحيون استئنفوا دراستهم بجامعة الموصل بعد مباشرة الكليات دوامها في المدينة من فرض حجاب والزام بتعليمات مقتبسة من الفكر الداعشي تعيد للاذهان ما كان يجري قبل سيطرة التنظيم صيف عام 2014..


64
الدكتور سعد متي بطرس يتسلم براءة اختراع  في معالجة انسدادات مياه محطات توليد الكهرباء
عنكاوا كوم-خاص
لم تؤثر الظروف الاستثنائية التي يعيشها مسيحيو العراق وبالاخص تناقص اعدادهم في المدن  التي كانت تشهد بصماتهم  البارزة في مجتمعاتها حتى عزز مثل تلك الفكرة الدكتور سعد متي بطرس التدريسي في قسم هندسة المواد في كلية الهندسة بجامعة البصرة  الذي حاز  اختراعه الجديد  في معالجة موضوع الانسدادات في مآخذ مياه محطات توليد الطاقة الكهربائية ومضخات البزل نتيجة نمو مستعمرات القواقع  ( البرنقيلات ) على المشبكات الحديدية لتلك المواقع ليستلم اخيرا شهادة ( براءة الاختراع ) من قبل السيد وسام سعيد عاصي مدير قسم الملكية الصناعية في الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية...وليعزز هذا الانجاز  الحضور المسيحي  البارز خصوصا بمدينة البصرة التي عادة ما يوثق تاريخها الثر بصمات المسيحيين وجهودهم في بناء مجتمعها ..

65


ارفع صوتك / إلسي مِلكونيان:

تشهد مناطق المسيحيين في سهل نينوى عادةً مظاهر احتفالية في هذا الوقت من السنة، حيث كانت تزدان واجهات المحال التجارية بألبسة العيد وتمتلئ الشوارع بزينة عيد الميلاد الذي يحتفل به في 25 كانون الأول/ ديسمبر.

اليوم، يخيم على هذه المناطق مشهد مختلف، قبل أقل من شهر على المناسبة الأهم عند المسيحيين الذين تحررت مناطقهم من داعش منذ أكثر من عام، وتفتقر إلى مظاهر الاحتفال بسبب التحديات التي ما تزال تنغص حياة الأهالي من عائدين ونازحين.

دور حكومي مفقود

من أكبر التحديات التي تعترض العائدين هي السكن في بيوت دمرت أو أحرقت بسبب المعارك، ومحدودية الخدمات والأموال اللازمة لإعادة إعمارها.

ولكن "لا يوجد أي جهد حكومي في المنطقة، والكنيسة هي من تساعد الناس في إعمار بيوتهم"، قال يوحنا يوسف توما، الشماس (خادم الكنيسة) في كنيسة السريان الكاثوليك في قره قوش.

وسط غياب الإحصاءات الرسمية، يقول يوحنا لموقع (ارفع صوتك) إن أربعة آلاف عائلة عادت إلى قره قوش و225 إلى كرمليس و620 إلى برطلة منذ تحريرها وحتى الآن، والجميع بحاجة إلى الخدمات لمواصلة حياتهم.

ويضيف يوحنا "ما يحدث هو أن جهود الكنيسة محدودة أيضا. وتتعاون مع جهات دولية عدة مثل منظمةAid to the Church in Need (الإغاثة للكنائس المحتاجة) لسد الاحتياجات. لكن هذا أيضاً لا يكفي".

الأمان؟

على الرغم من تواجد عناصر الشرطة الاتحادية في المدينة، إلا أن عدداً كبيراً من الأهالي يخافون من رحلة العودة.

"يوجد عناصر لميليشيات مسلحة حول المدن وهذا يخيفنا، فكيف نعود"؟ يقول نمرود قاشا لموقع (ارفع صوتك) وهو نازح في أربيل من الحمدانية. ويحكي الرجل المتقاعد "هذا لا يعني إن حياتنا خارج منازلنا سهلة فنحن ندفع مبالغ كبيرة للبيوت التي نستأجرها في مناطق النزوح. راتبي التقاعدي مثلاً لا يتعدى 225 دولاراً في الشهر وأدفع 400 دولار شهريا".

ويتحدث الرجل بأسى عن ذكريات عيد الميلاد، وكان آخرها في 2014 "لا يوجد لدينا أي عيد. الآن عيد الميلاد هو كأي يوم آخر".

البنى التحتية

أما بالنسبة لأولئك الذين عادوا، فتطبع حياتهم تحديات من نوع مختلف. أبرزها البنى التحتية التي كانت معطلة حتى قبل داعش. "وأبرزها مشروع مياه الصرف الصحي وهذا أكبر من التحديات الاقتصادية" قال وسام نوح لموقع (ارفع صوتك) وهو من النازحين العائدين إلى قرقوش.

ويضيف وسام "صحيح إن البيوت مهدمة ومحروقة بسبب داعش، لكننا نحتاج للفرح بالعيد".

وفي العيد الأول للمسيحيين العائدين إلى مناطقهم، تقتصر مظاهر العيد على تزيين المناطق السكنية فقط، حسب وسام.

بانتظار مؤتمر المانحين

من جهتها، تسعى الحكومة المحلية إلى احتواء هذه المشكلات. فلضبط الناحية الأمنية مثلاً، يتم التنسيق بين عناصر الشرطة وعناصر تابعة للحشد الشعبي حسب مستشار محافظ نينوى لشؤون المسيحيين، دريد حكمت.

ويؤكد دريد لموقع (ارفع صوتك) أنه "لم تثر أي قضية حتى الآن بخصوص الناحية الأمنية. إلا باستثناء بعض الحالات الفردية".

أما عن البنى التحتية فيؤكد المسؤول الحكومي أن مشاريع إعادة الإعمار ستبدأ عقب مؤتمر المانحين المقرر عقده في الربع الأول من العام المقبل في الكويت.

من جهة أخرى، يدعم رجال دين مسيحيون عودة النازحين من أبناء طائفتهم إلى مناطقهم بطرق مختلفة. فقد دعا بطريرك الكلدان في العراق والعالم مار لويس روفائيل ساكو في أكثر من مناسبة للابتعاد عن المواضيع التي قد "تربك جهود الاعمار" والتواصل مع السياسيين وإلى الوحدة الوطنية بين المكونات المختلفة.

ومن ناحية أخرى، تبرع بابا الفاتيكان فرانسيس بريع سيارة لامبورغيني، بيعت بالمزاد العلني، إلى جمعيات خيرية عراقية لتساعد في إعادة بناء المنازل والكنائس في محافظة نينوى.

66




الشرق الاوسط / القامشلي (سوريا): كمال شيخو

يتوجه الناخبون في مناطق «فيدرالية شمال سوريا» يوم غد إلى صناديق الاقتراع لاختيار رؤساء مجالس المدن والبلدات وأعضاء مجالس المقاطعات، في الأقاليم الثلاثة الخاضعة لسيطرة «قوات سوريا الديمقراطية» شمال البلاد، وسط توقعات بمشاركة عربية.

ويشارك في المرحلة الثانية من الانتخابات أكثر من 5470 مرشحاً، ينتمون إلى 30 حزباً وكياناً عربياً ومسيحياً وكردياً إلى جانب مرشحين مستقلين، وستفتتح أبواب المراكز الانتخابية يوم غد في تمام الساعة الثامنة صباحاً، وتغلق عند الساعة السادسة مساءً، حيث بلغت عدد المراكز الانتخابية في إقليم الجزيرة 824 مركزاً، أما في إقليم الفرات 256 مركزاً، فيما بلغ عددها في إقليم عفرين 205 مراكز انتخابية بحسب مفوضية الانتخابات.
وعمدت المفوضية إلى تدريب نحو 10 آلاف من المدرسين سيشرفون غداً على صناديق الاقتراع، بمعدل ثمانية مراقبين سيشرفون على كل صندوق، كما ستعمل لجانها داخل المراكز الانتخابية على توزيع البطاقات وشرح آلية الاقتراع.

وتقول الرئيسة المشتركة لمفوضية الانتخابات روكن ملا إبراهيم لصحيفة «الشرق الأوسط»: «تم تحديد ألوان للمغلفات وأوراق خاصة بالاقتراع، اللون الأبيض اختير لمغلف وورقة الاقتراع الخاصة بالبلدات، وحددنا لون مغلف مجالس النواحي باللون الأزرق، ولون مغلف وورقة اقتراع المقاطعات ستكون باللون الفضي»، منوهة إلى مراعاة وضع المغلف الملون على كل صندوق ليتسنى للمواطنين المقبلين على صناديق الاقتراع معرفة الصناديق الخاصة بالبلدات والنواحي.

وحددت مفوضية الانتخابات شروط ومعايير المشاركة في العملية الانتخابية، على ألا يقل عمر الناخب عن 18 سنة، ينحدر من سكان مناطق فيدرالية شمال سوريا، أو مضى على إقامته في المنطقة مدة لا تقل عن 10 سنوات متتالية، كما اشترطت المفوضية أن يكون الناخب حاملاً للبطاقة الانتخابية قبل الإدلاء بصوته.

وذكرت روكن ملا إبراهيم أن لجان المفوضية جهزت كل الجوانب المتعلقة بالعملية الانتخابية، من صناديق الاقتراع والحبر الخاص والبطاقات الانتخابية، وأضافت: «طبعت صور المرشحين المستقلين على ورقة الاقتراع، بينما وضع شعار اللوغو الخاص بالقائمة المشاركة على الورقة، وورقة الاقتراع تقسم إلى قسمين، قائمة فردية مستقلة وقائمة مغلقة تتعلق بالأحزاب والقوى السياسية المشاركة».

وفي إطار الإعداد للانتخابات، انتشرت في مدن وبلدات «فيدرالية شمال سوريا» لافتات بثلاث لغات، العربية والكردية والسريانية، وهي اللغات الرسمية في النظام الفيدرالي المعلن في شهر مارس (آذار) 2016، تدعو المواطنين إلى المشاركة في الانتخابات، وكتب على إحداها: «صوتك أمانة امنحه لمن يستحق»، و«مستقبل (روج آفا) بين يديك، لا تبخل بصوتك».
وتحدثت هيفين وهي طالبة جامعية تسكن في مدينة القامشلي (أقصى شمال سوريا) في الـ(22) من العمر، بأنها ستصوت في الانتخابات، وتعزو السبب إلى: «تقديراً للتضحيات التي سقطت من أجل سوريا تعددية فيدرالية، ولأجل الحفاظ على مكتسبات الشعب الكردي»، وأيد داود عبد المسيح (35 سنة) وهو الآخر من أبناء القامشلي كلام هيفين وقال: «هذه الانتخابات بمثابة استفتاء لنا واختبار لممارسة العملية الديمقراطية، الناس هنا متفائلون ومتحمسون».
وتتنافس ثلاثة قوائم انتخابية في إقليم الجزيرة، قائمة الأمة الديمقراطية والتي تضم 18 حزباً سياسياً أبرزها حزب الاتحاد الديمقراطي والاتحاد السرياني والهيئة الوطنية العربية، وقائمة التحالف الوطني الكردي ويعد حزب الوحدة الكردي (يكيتي) أبرز أحزابها، إلى جانب مشاركة قائمة ثالثة خاصة بالمستقلين.

وترى نظيرة كورية وتشغل عضو الهيئة التنفيذية لحزب الاتحاد السرياني، بأنّ خطوة الانتخابات تعد تطبيقاً عملياً لمبادئ العيش المشترك، وتقول: «مساهمة جميع المكونات في شمال سوريا بغض النظر عن العرق أو الدين في اتخاذ القرار في كل المجالات، تهدف للوصول إلى الديمقراطية التعددية المبنية على أساس اللامركزية السياسية والنظام الفيدرالي».
ولفتت كورية إلى أن اللغة السريانية التي يتحدث بها الشعب الآشوري في سوريا، كانت محظورة سابقاً في زمن حزب البعث لعقود خلت، وتضيف: «لكن مشروع الفيدرالية تعترف رسمياً باللغات السريانية والعربية والكردية ولغات جميع المكونات. سوريا اليوم لن تعود كما كانت قبل عام 2011 بحكمها المركزي، والشكل الأنسب إقرار النظام الفيدرالي».
من جانبه، أكد الشيخ محمد البنيان رئيس «الهيئة الوطنية العربية» مشاركة كتلته في المرحلة الثانية من الانتخابات، والتي تتضمن مرشحين عرباً لرئاسة مجالس البلدات والنواحي والمقاطعات، وقال: «بعد نجاح مشروع الإدارة الذاتية بالشمال السوري وإثباتها للعالم أجمع أنها قادرة على إدارة مناطقها، اخترنا النظام الفيدرالي لأنه يضمن الحقوق لجميع المكونات ويوقف نزيف الدم السوري».

فيما نقل الحاج إبراهيم (62 سنة) رفضه الانتخابات والتصويت لصالح قائمة أو مرشح ما، وقال: «بسبب مقاطعة قسم من الأحزاب الكردية»، كما تساءل الإعلامي سيف الدين خضر، «هل يجوز لجهات الإدارة الذاتية (الحكومية) ترويج لمرشح وقائمة دون غيره، لاحظت بأن السيارات العامة ملصوقة بها صور مرشحين لقائمة الأمة الديمقراطية»، مضيفاً: «بحسب اعتقادي ومفهومي الانتخابي والديمقراطي البسيط، ومن الناحية القانونية أعتقد أن هذه التصرفات تعتبر خروقات».

وتمنع المادة 16 من اللائحة التنفيذية للقانون الانتخابي، موظفي الدوائر الرسمية استخدام نفوذهم الوظيفي أو موارد الإدارة لصالح أنفسهم أو لصالح قائمة انتخابية.
بدوره، أشار مصطفى مشايخ رئيس التحالف الوطني الكردي، إلى أن التحالف الذي يضم خمسة أحزاب سياسية سيشارك في إقليم الجزيرة بقائمة انتخابية، أما في إقليمي الفرات وعفرين سيشارك حزب الوحدة الكردي (يكيتي) ككيان سياسي بقائمة خاصة. وقال: «إيماناً منا بأهمية المساهمة في تعزيز الديمقراطية في المجتمع، وممارسة الحق الانتخابي كحق طبيعي ومشروع للمواطنين، قررنا المشاركة في انتخابات يوم غدٍ الخاصة بالبلدات والنواحي بقائمة انتخابية في إقليم الجزيرة تحت اسم (التحالف الكردي)، بهدف تمثيل طموحات وتطلعات المواطن».

وعن مشاركة التحالف في انتخابات مجلس الشعوب بداية العام المقبل، شدد مشايخ على أن «نتائج انتخابات مجالس البلدات والمدن ستحدد مشاركتنا في الانتخابات النهائية»، ولم يستبعد مقاطعة أحزاب التحالف في حال تزوير النتائج أو التلاعب في فرز الأصوات؛ لصالح قائمة الأمة الديمقراطية التي تدير مناطق فيدرالية شمال سوريا».

وفي المرحلة الثانية من الانتخابات التي ستجري غداً الجمعة، سيتم انتخاب رؤساء مجالس النواحي والمدن وأعضاء مجالس المقاطعات التي يتألف منها كل إقليم، ويصار في المرحلة الثالثة والنهائية بداية العام المقبل إلى انتخاب «مجلس الشعوب الديمقراطية» التي ستتمتع بصلاحيات تشريعية واسعة في كل إقليم، كما سيتم في اليوم نفسه انتخاب «مؤتمر الشعوب الديمقراطية» العام، الذي سيكون بمثابة برلمان عام على رأس مهماته تشريع القوانين ورسم السياسة العامة للنظام الفيدرالي.

ويؤكد الأكراد أنّ هذه الانتخابات لا تخصهم وحدهم، بل تشمل جميع مكونات المجتمع من عرب وسريان وأرمن وتركمان، وسط توقعات مقاطعة أحزاب «المجلس الوطني الكردي» المعارض، وعدم مشاركة «المنظمة الآشورية» و«الحزب الديمقراطي التقدمي» الكردي.

67
بأسم موقع عنكاوا كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحومة السيدة  راخي عوديشو يوسف و نطلب
من الرب ان يرحمها و يدخلها الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........


اسرة عنكاوا دوت كوم

68
بأسم موقع عنكاوا دوت كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحوم  السيد بهنان سبو بولص  و نطلب
من الرب ان يرحمه و يدخله الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........

اسرة عنكاوا دوت كوم

69
بأسم موقع عنكاوا دوت كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحوم  السيد عبدالاحد توما يوسف  و نطلب
من الرب ان يرحمه و يدخله الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........

اسرة عنكاوا دوت كوم

70

اينشكي تشهد عمليات تخريب متعمدة لقبور موتاها المسيحيين وسرقات تشمل مدرستها

عنكاوا كوم-خاص

اورد موقع زوعا دوت اورغ خبرا افاد فيه لقيام  مجهولين بعمليات تخريب متعمدة  للمقبرة المسيحية  في قرية اينشكي  التابعة لمحافظة دهوك مشيرا بان تلك العمليات جرت قبل اسبوع وتابع الموقع الذي يعد لسان حال الحركة الديمقراطية الاشورية  بان مدرسة  اينشكي السريانية  تعرضت لعملية سرقة محتوياتها وذلك يوم امس (الثلاثاء ) .

ونقل الموقع على لسان احد المصادر من اهالي القرية  بان سرقة المدرسة تمت من قبل  مجموعة من اشخاص مجهولين حيث وصلت الجهات الأمنية الى مكان الحادث للتحقق في الحادثةالتي طالت  محتويات غرفة معلمي المدرسة المذكورة.

كما اورد الموقع في موضوع ذات صلة قيام مجموعة من الاشخاص المجهولين بتخريب مقبرة (المسيحيين) في القرية، وقام المجهولين بتحطيم عدد من اضرحة المقبرة ولاختتم الموقع  بعدم وجود  اي نتائج في تحقيق السرقة والتخريب لحد الان .

71


العرب اليوم /  بغداد - نجلاء الطائي

أدت سيطرة  تنظيم "داعش" على محافظة نينوى، لنحو ثلاثة أعوام إلى انخفاض عدد الأقليات إلى النصف، بين قتلى ونازحين إلى المحافظات ولاجئين خارج البلاد.

وبحسب إحصائيات رسمية فإنّ عدد الأقليات في نينوى، قبل احتلالها من "داعش"، كان بحدود 1.250 مليون نسمة. لكنّ العدد انخفض بعد ذلك إلى نحو 700 ألف. وسجّل العدد الأخير بعد عودة النازحين من الأقليات الى مناطقهم في نينوى.

وخسر الإيزيديون، الذين يقطنون معظمهم قضاء سنجار، نحو 15 ألف شخص بين قتيل ومفقود، بالإضافة الى هجرة 100 ألف إلى خارج البلاد. وتناقص بشكل كبير عدد المسيحيين داخل مدينة الموصل، إذ لم يتبقَّ سوى بضعة أشخاص يعملون في دوائر حكومية. كذلك سجل الشبك، لأول مرة في تاريخهم، هجرة مئات العوائل إلى أوروبا بعد سيطرة داعش على مناطق تواجدهم في شمال وشرق الموصل. وتصدّر التركمان النسبة الأعلى في عدد نازحي مكونات نينوى. إذ سجّل نزوح نصف مليون تركماني الى مناطق الوسط والجنوب.

وتشير الإحصائيات، من مصادر محلية، الى تعرض حوالي نصف منازل الأقليات في نينوى الى التدمير بفعل داعش وما أعقبها من عمليات التحرير. كما دُمرت أغلب دور العبادة الخاصة بمكونات نينوى، وتم نسف أغلب المراقد والمزارات الشيعية والكنائس والمعابد المسيحية والإيزيدية. وكان داعش قد سيطر على أغلب مدن نينوى في حزيران 2014. واستطاعت الحكومة استعادة كل المحافظة قبل 5 أشهر.

ويقول النائب المسيحي يونادم كنا إن"150 ألف مسيحي كانوا يعيشون في سهل نينوى و30 ألفاً داخل الموصل، انخفضوا بشكل كبير خلال سيطرة التنظيم على المحافظة". ويرجح كنا، عودة 70% من النازحين المسيحيين الى سهل نينوى، بالاضافة الى بضعة أفراد من أبناء المكون عادوا الى مركز الموصل.

وكشف رئيس كتلة الرافدين" وجود 200 مسيحي فقط داخل الموصل، ضمن بعض الوظائف الحكومية وفي الجامعات، مقابل عودة 4500 عائلة فقط الى قرقوش". وأكد النائب المسيحي عودة نصف مسيحيي تلكيف، و25% من أبناء المكون الى برطلة وبعيشقة. ولم يعد أي مسيحي الى تلكيف وبطنايا" لوقوعهما على حافة الصراع بين بغداد وأربيل".

وأكد رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم لويس ساكو، بعد احتلال داعش للموصل ونزوح المسيحيين منها، إن المدينة تفرغ من المسيحيين لأول مرة في تاريخ العراق.

ويكشف رئيس كتلة الرافدين البرلمانية عن "إحراق 40% من منازل المسيحيين في نينوى"، مشيرا الى "تدمير 70% من منازل مسيحيي بطنايا، و10% من منازل بغديدا". وأشار الى تدمير 20 كنيسة في نينوى، بينها كنائس تاريخية. وكانت الموصل لوحدها تضم نحو 30 كنيسة يعود تاريخ بعضها الى ما قبل 1500 سنة بحسب رئيس الطائفة الكلدانية.

ويؤكد النائب يونادم كنا ان "المسيحيين العائدين الى نينوى يواجهون إجراءات مشددة في السيطرات"، لافتا الى ان "بعض البلدات المسيحية عزلت بسبب النزاع الاخير بين بغداد واربيل".

ويقدّر صائب خدر، السياسي والناشط الإيزيدي، عدد نفوس مكونه بحدود نصف مليون نسمة، كاشفا عن مقتل 10 آلاف إيزيدي إثر احتلال داعش لنينوى. وقال صائب خدر،"هناك 6000 مختطف، عاد منهم 300، فيما هاجر 20 % من الإيزيديين الى خارج البلاد".

وكان نحو 300 ألف إيزيدي قد نزحوا من الموصل وسنجار، التي احتلها داعش بعد شهرين من سيطرته على الاولى، وهي أكبر مواطن الإيزديين في العراق.

وأشارت إحصائية لمديرية شؤون الإيزيدية في إقليم كردستان، نشرت في آب/أغسطس الماضي، إلى أن احتلال داعش لسنجار أسفر عن"١٢٩٣ شهيداً، وخلف ٢٧٤٥ طفلا يتيماً، بينهم 220 فقد كلا الوالدين بعد اختطافهم من داعش".

وأكد تقرير المديرية "اختطاف 6417 إيزيدياً، بينهم 3547 امرأة، فيما عثر على 3092 مختطفاً، عدد النساء 1102، والاطفال أكثر من 1600". وأكد "اكتشاف 43 مقبرة جماعية، إضافة الى العشرات من مواقع المقابر الفردية".

72
المطران يوسف توما، يقدم دعمًا لمركز الأورام السرطانية في كركوك

عنكاوا دوت كوم/ كركوك
     قام المطران يوسف توما، رئيس أساقفة كركوك والسليمانية للكلدان، يوم الأحد 26 تشرين الثاني 2017 بزيارة إلى المركز السرطاني في كركوك، لافتتاح الغرفة الخاصة بأدوية الأورام السرطانية التي تم التبرع بها من قبل منظمة "أخوّة العراق" التي حضر عنها رئيسها ومؤسسها فرج بنوا كامورا ومعه وفد من ستة أشخاص. كما حضر الافتتاح راكان سعيد الجبوري محافظ كركوك وعماد يوخنا عضو البرلمان العراقي وصفاء هندي رئيس الرابطة الكلدانية وخليل إبراهيم وعماد متي، وحسين إبراهيم مدير صحة كركوك، ونياز أحمد أمين مدير المركز. وغط الحدث مجموعة من الإعلاميين أدلى إليهم المطران يوسف بمقابلة قال فيها: "قام هذا المركز معتمدا على تبرعات الخيّرين من أجل مساعدة المصابين بهذا المرض في كركوك، وأردنا نحن أيضا أن نؤكد دعمنا خصوصا للأطفال، الذين شجعنا فرق شبابنا بالقيام بحفلات جمع التبرعات وجذب نظر الخيرين إلى إخوتنا المتألمين". أما محافظ كركوك، فقد شكر منظمة "اخوّة العراق" الفرنسية ورئيس اساقفة كركوك على تقديمهم هذه المساعدة وغيرها مما تم توزيعه على المناطق المحررة قبل أيام في قضاء الحويجة ونواحيها، ودعا إلى توسيع الاهتمام بالقطاع الصحي مؤكدا أن الإمكانات الذاتية استطاعت ان تعيد الحياة إلى الكثير من القطاعات مما حفز النازحين للعودة للمناطق المحررة بعد القضاء على الإرهاب. كما أشاد بمساهمات المطران يوسف توما في مجال اغاثة النازحين والطلاب من أجل ترسيخ التعايش ونشر فكر الاعتدال. ومن جانبه أكد فرج بنوا رئيس منظمة "اخوّة العراق" بأن الشعب الفرنسي يحب العراقيين وكركوك على وجه الخصوص بجميع مكوّناتها لما يحملونه من أصالة وفكر متنوع ومتنوّر وتعايش مشترك. بعد ذلك قاموا سوية بقصّ الشريط لغرفة الجهاز العازل الضروري لخلط الأدوية وحماية العاملين من تسرّب الاشعاع. نتمنى لجميع المرضى الشفاء والشكر للخيرين في كل مكان.


73

عنكاوا كوم-خاص

اثارت الطبعة الثانية للكتاب المنهجي لمادة الاجتماعيات للصف السادس الابتدائي انتقادات من جانب المكون المسيحي نظرا للعديد من المعلومات العشوائية التي اوردها الكتاب بشان الحضارة الاشورية فضلا عن تهميشه للمكون في حديثه عنه وبصماته في المجتمع العراقي ككل .

وتم تقسيم الكتاب حسب المحافظات العراقية حيث يستهل الكتاب بمحافظة دهوك متعمدا اهمال اي حضور اشوري في المحافظة التي تمتلك البوابة التي كان تدخلها القوات المزهوة بنصرها لذلك سميت احدى مناطقها بمالتا اي المدخل بحسب اللغة السريانية وتحديدا (معلتا ) بينما اقتصر مؤلفو الكتاب على ابراز الحضارات الاسلامية بالمحافظة المذكورة مبرزا بشكل موسع  قلعة العمادية الاثرية التي بنيت عام537هجرية على يد عماد الدين زنكي كما اورد في فصل محافظة اربيل معلومات مغلوطة حول تاريخيتها  مفيدا بان اسمها  القديم هو اوربائيلو بحسب الكتاب  لكن اللفظة المعتمدة هي اربائيلووفي الفصل الخاص بمحافظة نينوى فانه يختزل العواصم الاشورية بشكل مختصر جدا دون ان يتوسع بمكانة كل عاصمة من العواصم الاشورية فضلا عن ابرازه لصورة كنيسة بوصفه اياه انها احد كنائس الموصل بينما المدينة لاتحتوي مثل هذه الكنيسة التي يعتقد انها تعود للعاصمة العراقية بغداد وفي الوحدة الثانية من الكتاب والتي تتخصص بالمجتمع العراقي تشير احدى صفحات الكتاب وبالتحديد صفحة 107 بشكل مختصر جدا عن الكلدان والاشوريون والسريان والارمن بوصفهم بهذا الشكل  (ويعدون من مكونات المجتمع العراقي وقد عاشوا على ارض الوطن منذ اقدم  العصور واسهموا في صنع الحضارة العراقية العظيمة لاسيما الاشورية والكلدانية) –انتهى الاقتباس – وكان هذا الوصف كانه كلمة توديعية للحضور المسيحي في العراق ..
 
 

74
رئيس اساقفة عراقي يناشد ترامب: "نحن بحاجة لمساعدتكم الان"


عنكاوا كوم \ ياهو نيوز \ اوليفر كنوكس
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


واشنطن – ناشد رئيس اساقفة كاثوليكي بارز الرئيس ترامب لتقديم ملايين الدولارات للمساعدة في اعادة بناء منازل المسيحيين التي دمرت اثناء الحرب ضد ما يسمى بالدولة الاسلامية, قائلا ان بقاء ابناء هذه الاقلية الدينية قد يكون على المحك.

وفي مقابلة مع ياهو نيوز في احد فنادق العاصمة واشنطن, قال مطران اربيل الكلداني بشار وردة "نحن بحاجة لشئ اكبر من الكلمات, انه وقت القيام بفعل ما"

وفي معرض جوابه على سؤال حول ماذا سيقول لو تقابل وجها لوجه مع الرئيس ترامب او نائب الرئيس مايك بنس، اجاب وردة، سأقول "نحن بحاجة لمساعدتكم الان وليس غدا، لا حاجة للتفكير بالموضوع، لا داعي لاستشارة مستشاريك، مع كل احترامي". وقال وردة ان منازل 1400 عائلة مسيحية في محافظة نينوى قد تضررت او دمرت خلال سنين الصراع مع تنظيم الدولة الاسلامية او ما يعرف بأسم داعش، وانه يأمل ان يتم جمع 262 مليون دولار للمساعدة في اعادة بناء تلك المنازل والبنى التحتية كالطرق والكهرباء وشبكات الماء.
وقال انه بحث عن المساعدة من الخارج لان الحكومة العراقية قد قالت "ليس لدينا المال اللازم لهذه الجهود".

ويقدر ان يكون العدد النهائي للمنازل المدمرة في تزايد بسبب عدم قدرة المسؤولين الكنسيين على الوصول الى مدينة الموصل. ما يقدر بـ100 الف مسيحي غادر نينوى ومعظمهم لاجئين في المدن الكردية مثل اربيل,ة حيث لعبت الابرشية دورا محوريا في التغذية والملبس والمسكن.

واثناء حملته الانتخابية في عام 2016, وعد ترامب بمساعدة المسيحيين المضطهدين في الشرق الاوسط, وكان فريقه قد كرر ما ذكرته ادارة اوباما بأن اعمال تنظيم داعش الارهابية ترتقي الى "الابادة الجماعية. لكن في جلسة استماع عقدت في الثالث من تشرين الاول الماضي, قال رئيس اللجنة الفرعية للشؤون الخارجية في وزارة الخارجية والمستشار القانوني ومدير المشردين دوليا في ابرشية المطران وردة ستيفن راش , قال في شهادته "يؤسفني ان اقول اننا مازلنا لم نتلق بعد اي شكل من اشكال المساعدة المفيدة من الحكومة الامريكية".

 والقى راش باللوم على المسؤولين الاداريين اكثر من مساعدي ترامب" وقال "في حين وجدنا المعنيين السياسيين على استعداد اكبر لمساعدتنا منذ شهر كانون الثاني. الحقيقة هي انه حتى بعد افضل جزء من السنة, الا انها لم تتمكن من تحريك البيروقراطيين لاتخاذ اجراءات مجدية".

وقد اشتكى مسيحيو العراق من ان جهود المساعدات الدولية تعطي الاولوية في المساعدة الى من هم في اشد الحاجة اليها, وهم يفضلون ان يتم توجيه الاموال لإعادة بناء مجتمعاتهم من خلال المنظمات الغير حكومية المحلية لاسيما لجنة اعادة اعمار سهل نينوى التي تجمع بين الكنائس المسيحية المختلفة في نينوى.

وفي 25 تشرين الاول الماضي, تلقت جهودهم تعزيزا حينما القى نائب الرئيس الامريكي مايك بنس خطابا للقادة المسيحيين في واشنطن والذي اعلن من خلاله ان الرئيس ترامب امر وزارة الخارجية الامريكية "بوقف تمويل جهود الاغاثة الغير فعالة في الامم المتحدة" وعوضا عن ذلك توفير الدعم المباشر للمجتمعات المضطهدة من خلال الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID.

ولكن الاموال لم تتدفق بعد, تاركة امر عودة العوائل المسيحية الى منازلها موضع شك. ومع انحسار اعداد المسيحيين العراقيين – الى ما يقدر بـ 300 الف قبل الحرب مع داعش مع ارقام لايمكن الاعتماد عليها- قد تكون البلاد ي ما سماها راش في تشرين الاول بـ "نقطة انعطاف تاريخية حاسمة" والتي ستقرر فيما اذا كان المجتمع المسيحي سينجو في العراق.
وقال المطران ورده "التأخير لا يساعدنا"

  https://sg.news.yahoo.com/iraqi-archbishop-pleads-trump-need-help-now-220932489.html
 
مطران اربيل يطالب بمساعدة مسيحيي العراق على العودة الى ديارهم


رئيس الكنيسة الكاثوليكية الكلدانية في أربيل المطران بشار وردة في صورة التقطت اثناء مقابلة مع وكالة فرانس برس في واشنطن في 27 ت2/نوفمبر 2017
عنكاوا دوت كوم/ أ ف ب

أعرب رئيس الكنيسة الكاثوليكية الكلدانية في أربيل المطران بشار وردة في مقابلة مع وكالة فرانس برس عن الامل بان يسرع النصر الذي تحقق على تنظيم الدولة الاسلامية في العراق عودة النازحين المسيحيين في 2018، وطالب بزيادة المساعدات المخصصة لاعادة اعمار قراهم.

لكن السريان والكلدان في سهل نينوى شمالي العراق ما زالوا قلقين من احتمال اندلاع معارك جديدة، خصوصا مع عودة التوتر بين المقاتلين الاكراد والحكومة المركزية في بغداد.

ويزور المطران وردة ممثل الكنسية الكلدانية في عاصمة كردستان العراق واشنطن لعرض قضية المسيحيين في شمال العراق، وتذكير ادارة ترامب بوعدها تزويدهم بالمساعدات.

وقال المطران وردة لوكالة فرانس برس مرحبا بموقف الاميركيين الجديد "ليس الهدف مساعدتهم لأنهم مسيحيون فقط، بل لتعرضهم للاضطهاد. انها قضية محقة".

واعلن نائب الرئيس الاميركي مايك بنس في اواخر تشرين الاول/اكتوبر ان المساعدات الاميركية ستوجه بشكل مباشر الى المسيحيين والايزيديين في العراق من دون المرور لزاما عبر الامم المتحدة.

وتنفيذا لهذا الوعد طلبت السفيرة الاميركية لدى الامم المتحدة نيكي هايلي في الاسبوع الفائت تخصيص جزء من المساهمة الاميركية في برنامج الامم المتحدة للتنمية لهذه الاقليات الدينية.

- "تغيير العقليات" -

واضاف مطران اربيل "لقد عانينا اكثر من الآخرين"، موضحا ان "الشيعة يتمتعون بدعم الحكومة المركزية وكذلك ايران"، فيما "السنة يتلقون دعم الحكومات السنية في المنطقة، وهذا جيد جدا لانه يساعدهم على اعادة اعمار منازلهم ومدنهم".

اضاف "بصفتي مطرانا مسيحيا، علي السعي للحصول على دعم لمجموعتنا" موضحا "لا يقتصر الامر على الدعم المالي بل يجب كذلك ايقاظ الضمائر والدفاع عن قضية المسيحيين ضحايا ابادة". ويعتقد محيطه ان الولايات المتحدة لطالما ساعدت الشعوب التي تعرضت لاعمال "ابادة"، لكنها فشلت حتى الان بالقيام بالمثل ازاء مسيحيي العراق، فيما يسود رأي يقول ان "اقتراح نائب الرئيس بنس يستعيد التقليد الاميركي". وتسبب تنظيم الدولة الاسلامية في نزوح اعداد ضخمة في السنوات الاخيرة من افراد إحدى المجموعات المسيحية الأقدم في العالم.

واعرب المطران عن امله في ان يكون العام 2018 عام عودة النازحين الى ديارهم. وقال "كلما كان ذلك مبكرا كلما كان أفضل" مشيرا الى بدء حركة العودة تدريجيا مع طرد الجهاديين من مزيد من الاراضي في الموصل وغيرها.

لكن العراقيل ما زالت قائمة، الى جانب اعادة الاعمار التي ستستغرق وقتا طويلا.

واوضح المطران ان مسيحيين من عدد من احياء الموصل "عبروا عن مخاوفهم الامنية"، موضحا ان "تنظيم الدولة الاسلامية هزم عسكريا لكن عقيدته ما زالت هنا" مؤكدا على ضرورة "تغيير العقليات".

واندلعت معارك بين القوات الكردية والعراقية بعد استفتاء مثير للجدل نظمه اقليم كردستان بشأن استقلاله، وهي تهدد بحسب المطران وردة بـ"تلطيخ سمعة" هذه المنطقة التي تتمتع بحكم ذاتي وتعتبر ملاذا للمسيحيين وبإبطاء عودة النازحين الى منازلهم.

وشدد المطران ان المشكلة "سياسية" خصوصا، لافتا الى الدور الذي يمكن ان يلعبه المسيحيون لتهدئة التوتر، وذكر مثالا على ذلك نزاعا محليا وقع بين الاكراد والحكومة المركزية تم تفاديه بوساطة من الكنيسة.

75

مطران اربيل يطالب بمساعدة مسيحيي العراق على العودة الى ديارهم


رئيس الكنيسة الكاثوليكية الكلدانية في أربيل المطران بشار وردة في صورة التقطت اثناء مقابلة مع وكالة فرانس برس في واشنطن في 27 ت2/نوفمبر 2017
عنكاوا دوت كوم/swissinfo.ch
  أ ف ب عربي ودولي


أعرب رئيس الكنيسة الكاثوليكية الكلدانية في أربيل المطران بشار وردة في مقابلة مع وكالة فرانس برس عن الامل بان يسرع النصر الذي تحقق على تنظيم الدولة الاسلامية في العراق عودة النازحين المسيحيين في 2018، وطالب بزيادة المساعدات المخصصة لاعادة اعمار قراهم.

لكن السريان والكلدان في سهل نينوى شمالي العراق ما زالوا قلقين من احتمال اندلاع معارك جديدة، خصوصا مع عودة التوتر بين المقاتلين الاكراد والحكومة المركزية في بغداد.

ويزور المطران وردة ممثل الكنسية الكلدانية في عاصمة كردستان العراق واشنطن لعرض قضية المسيحيين في شمال العراق، وتذكير ادارة ترامب بوعدها تزويدهم بالمساعدات.

وقال المطران وردة لوكالة فرانس برس مرحبا بموقف الاميركيين الجديد "ليس الهدف مساعدتهم لأنهم مسيحيون فقط، بل لتعرضهم للاضطهاد. انها قضية محقة".

واعلن نائب الرئيس الاميركي مايك بنس في اواخر تشرين الاول/اكتوبر ان المساعدات الاميركية ستوجه بشكل مباشر الى المسيحيين والايزيديين في العراق من دون المرور لزاما عبر الامم المتحدة.

وتنفيذا لهذا الوعد طلبت السفيرة الاميركية لدى الامم المتحدة نيكي هايلي في الاسبوع الفائت تخصيص جزء من المساهمة الاميركية في برنامج الامم المتحدة للتنمية لهذه الاقليات الدينية.

- "تغيير العقليات" -

واضاف مطران اربيل "لقد عانينا اكثر من الآخرين"، موضحا ان "الشيعة يتمتعون بدعم الحكومة المركزية وكذلك ايران"، فيما "السنة يتلقون دعم الحكومات السنية في المنطقة، وهذا جيد جدا لانه يساعدهم على اعادة اعمار منازلهم ومدنهم".

اضاف "بصفتي مطرانا مسيحيا، علي السعي للحصول على دعم لمجموعتنا" موضحا "لا يقتصر الامر على الدعم المالي بل يجب كذلك ايقاظ الضمائر والدفاع عن قضية المسيحيين ضحايا ابادة". ويعتقد محيطه ان الولايات المتحدة لطالما ساعدت الشعوب التي تعرضت لاعمال "ابادة"، لكنها فشلت حتى الان بالقيام بالمثل ازاء مسيحيي العراق، فيما يسود رأي يقول ان "اقتراح نائب الرئيس بنس يستعيد التقليد الاميركي". وتسبب تنظيم الدولة الاسلامية في نزوح اعداد ضخمة في السنوات الاخيرة من افراد إحدى المجموعات المسيحية الأقدم في العالم.

واعرب المطران عن امله في ان يكون العام 2018 عام عودة النازحين الى ديارهم. وقال "كلما كان ذلك مبكرا كلما كان أفضل" مشيرا الى بدء حركة العودة تدريجيا مع طرد الجهاديين من مزيد من الاراضي في الموصل وغيرها.

لكن العراقيل ما زالت قائمة، الى جانب اعادة الاعمار التي ستستغرق وقتا طويلا.

واوضح المطران ان مسيحيين من عدد من احياء الموصل "عبروا عن مخاوفهم الامنية"، موضحا ان "تنظيم الدولة الاسلامية هزم عسكريا لكن عقيدته ما زالت هنا" مؤكدا على ضرورة "تغيير العقليات".

واندلعت معارك بين القوات الكردية والعراقية بعد استفتاء مثير للجدل نظمه اقليم كردستان بشأن استقلاله، وهي تهدد بحسب المطران وردة بـ"تلطيخ سمعة" هذه المنطقة التي تتمتع بحكم ذاتي وتعتبر ملاذا للمسيحيين وبإبطاء عودة النازحين الى منازلهم.

وشدد المطران ان المشكلة "سياسية" خصوصا، لافتا الى الدور الذي يمكن ان يلعبه المسيحيون لتهدئة التوتر، وذكر مثالا على ذلك نزاعا محليا وقع بين الاكراد والحكومة المركزية تم تفاديه بوساطة من الكنيسة.

76

"داعش" يهدد باستهداف احتفالات أعياد الميلاد.. ومرصد الأزهر يحذر

نكاوا دوت كوم/صدى البلد/محمد شحتة
أكد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، أن الإرهاب لا يفرق بين ضحاياه؛ فهو يستهدف المسلمَ وغيرَ المسلم، فبالأمس كانت هناك عملية لا يمكن وصفها إلا بالخسة والندالة استهدفت مسجد الروضة بمنطقة بئر العبد بسيناء في مصرَ، أثناء تأدية صلاة الجمعة، وراح ضحيتها أكثر من 300 فردٍ، واليوم ينوي الإرهاب ضرب المسيحيين في أعياد الميلاد.

وتابع مرصدُ الأزهر فى تقرير له، ما تناقله أنصارُ التنظيم الداعشي؛ من صورٍ على تطبيقات الرسائل، تتضمن تهديدًا باستهداف احتفالات عيد الميلاد في بريطانيا وفرنسا وألمانيا، بهجمات إرهابية، تُظْهِرُ إحدى الصور رجلًا مُقَنَّعًا يرتدي زيًّا أسودَ، وأمامه سانتا كلاوس راكعًا ومُقَيَّد اليدين، على خلفية شارع “ريجنت ستريت” في لندن، بينما في صورةٍ أخرى، تَظْهَر يدٌ ممسكةٌ بسكين ملطَّخ بالدم، وسط سوق لعيد الميلاد بباريس، على خلفية برج إيفل الشهير.

وعُرضت رسائل التهديد التي نُشرت على أحد المنتديات الداعية للإرهاب، والذي يُسمَّى: "قريبًا في أعيادكم"، باللغات العربية والانجليزية والفرنسية والألمانية.

جديرٌ بالذِّكْرِ؛ أنَّ هذه الدول الثلاث كانت بالفعل ضحايا للهجمات الدموية التي تبنّاها تنظيم "داعش" الإرهابي، وكان من بين الهجمات الأكثر فتكًا؛ الهجوم الذي استهدف مسرح باتاكلان (باريس) في نوفمبر 2015.

وحذر مرصدُ الأزهر المجتمعَ الدولي؛ كي يحتاطَ من شرور هذا الطاعون الذي يضرب أينما حلّ

77


حقق سك الحكومة المصرية لعملات معدنية مكونة من 12 قرصا، تؤرخ رحلة حياة السيد المسيح نسبة كبيرة من المبيعات، وأكد على جديّة المصريين في الاستفادة من الحج المسيحي لدعم قطاع السياحة.

العرب أحمد حافظ [نُشر في 2017/11/28، العدد: 10826، ص(24)]

القاهرة- أقدمت الحكومة المصرية في خطوة جريئة من نوعها، على سك عملات معدنية مكونة من 12 قرصا، تؤرخ رحلة حياة السيد المسيح بحسب رؤية الأناجيل الأربعة، في إطار التوجه نحو الاهتمام بالسياحة الدينية عقب اعتماد بابا الفاتيكان مسار رحلة العائلة المقدسة إلى مصر.

وأتاحت مصلحة سك العملة بوزارة المالية المصرية للأقباط اقتناء مجموعة السيد المسيح، وهي عبارة عن أقراص معدنية في شكل عملات مصرية، مطبوعة عليها رحلة السيد المسيح في 12 مشهدا، يحمل وجه كل واحدة منها صورة يسوع في مرحلة بعينها من حياته، وطبعت على الوجه الآخر من العملة آية من الإنجيل المقدس تعبّر عن ذات المرحلة.

وتعد هذه المرة الأولى التي تخصص فيها الحكومة المصرية عملات من هذا النوع للأقباط فقط، وعملت على الترويج لها بهدوء وتجنب إحداث حالة من البلبلة في الشارع، مع استمرار تحريض فئة من السلفيين المتشددين ضد المسيحيين في أكثر من منطقة مصرية.

وقال مصدر كنسي لـ”العرب”، إن فكرة العملات المعدنية المسيحية وإن كانت تذكارية، لكن لها مردود نفسي وروحي مهم عند الأقباط، وجاءت باقتراح باباوي لتعزيز فكرة خصوصية العلاقة بين الحكومة والأقباط، وما يترتب عليه من مكاسب خارجية.

ومن المقرر أن تتوسع وزارة المالية في زيادة المعروض بالسوق المحلية من هذه العملات، مع بدء تدفق السياحة الدينية المسيحية للبلاد مع نهاية العام الحالي وبداية العام المقبل، لا سيما بعد تبني وزارة السياحة برنامجا خاصا للاستعداد لهذا النوع من “الحج المسيحي” للمزارات التي اعتمدها بابا الفاتيكان عن رحلة العائلة المقدسة.

وتبدو العملات المعدنية فكرة استثمارية لكن تحمل جوانب روحية ودينية، وسوف تكون متاحة أمام المسيحيين الراغبين في زيارة مصر، على غرار الهدايا التي يشتريها المسلمون أثناء فترة الحج، وتكون لها دلالات دينية رمزية، مثل “السِبح” التي يتبارك بها كل من يحتفظ بها.

وتشمل الأقراص المعدنية الـ12 الخاصة بالمسيح “المعالم في البشارة، وميلاد يسوع، ورحلة الهروب إلى مصر، ومعمودية يسوع، وتلاميذ يسوع، والموعظة على الجبل، ومعجزات يسوع، ودخول أورشليم الانتصاري، والعشاء الرباني، ويسوع في جثسيماني، وصلب يسوع، والقيامة”.

وتختلف أسعار المجموعة التذكارية لعملات المسيح، بحسب خامتها ونسبة طلائها بالفضة وسعر أوقية الفضة بالأسواق، لأن هناك مجموعة أقراص فضة خالصة بقيمة 6200 جنيه (350 دولارا)، بينما هناك أخرى نحاسية مطلية بالفضة بقيمة 1600 جنيه، ويرفق بكل مجموعة عملات تفسير مبسط لمحتواها، يكتب إلى القرص المعدني من العملة.

وتتعامل الحكومة مع هذه العملات على أنها تمثل مصدر دخل قومي، وقيمة مضافة تساهم بشكل فعّال في الترويج للسياحة المسيحية، لأنها سوف تكون في مقدمة المقتنيات التي يشتريها السائح الغربي الزائر لمصر.

ودافعت وزارة المالية عن الهجوم على الفكرة من جانب معارضين للحكومة وناقمين على زيادة التوجه نحو مدنية الدولة المصرية، بأن “هذه العملات التذكارية المسيحية حققت نسبة كبيرة من المبيعات وبشكل غير متوقع، في حين أن تكلفة سكها تقدر بمبالغ مالية منخفضة”.

وأظهرت تعليقات الأقباط على مواقع التواصل الاجتماعي مدى الإعجاب بالفكرة. وسارعت الفئات التي قامت بشراء المجموعة إلى نشرها على صفحاتها الشخصية، كنوع من الترويج للفكرة وشرح دلالاتها الروحية وقيمتها التذكارية ومعناها السياسي، لأن قطاعا عريضا من الأقباط لم يعرف بعد سك الحكومة لمثل هذه العملات، وبدا ذلك من تعليق الكثير منهم.

وقال بيشوي رمزي، الناشط والحقوقي القبطي لـ”العرب”، إنه بالرغم من رمزية العملات فإنها تعكس العديد من الدلائل، فهي تصدّر صورة إيجابية عن الاهتمام الحكومي بالأقباط وشواغلهم، وترسخ مفهوم مدنية الدولة الذي يريد السلفيون والإسلاميون المتشددون طمسه وهذا تحدٍ لهم، وتؤكد أن هناك جديّة حكومية في الاستفادة من الحج المسيحي لدعم قطاع السياحة.

78

نينوى فقدت نصف أقليّاتها وثلث الإيزيديين غادروا العراق


عنكاوا دوت كوم /المدى / بغداد / وائل نعمة

أدت سيطرة داعش على محافظة نينوى، لنحو ثلاثة أعوام الى انخفاض عدد الأقليات الى النصف، بين قتلى ونازحين إلى المحافظات ولاجئين خارج البلاد.

وبحسب إحصائيات رسمية فإنّ عدد الأقليات في نينوى، قبل احتلالها من داعش، كان بحدود 1.250 مليون نسمة. لكنّ العدد انخفض بعد ذلك إلى نحو 700 ألف. وسجل العدد الاخير بعد عودة النازحين من الأقليات الى مناطقهم في نينوى.
وخسر الإيزيديون، الذين يقطعن معظمهم قضاء سنجار، نحو 15 الف شخص بين قتيل ومفقود، بالاضافة الى هجرة 100 ألف الى خارج البلاد.
وتناقص بشكل كبير عدد المسيحيين داخل مدينة الموصل، إذ لم يتبقَّ سوى بضعة أشخاص يعملون في دوائر حكومية.
كذلك سجل الشبك، لأول مرة في تاريخهم، هجرة مئات العوائل إلى أوروبا بعد سيطرة داعش على مناطق تواجدهم في شمال وشرق الموصل.
وتصدر التركمان النسبة الأعلى في عدد نازحي مكونات نينوى. إذ سجل نزوح نصف مليون تركماني الى مناطق الوسط والجنوب.
وتشير الإحصائيات، التي حصلت عليها (المدى) من مصادر محلية، الى تعرض حوالي نصف منازل الاقليات في نينوى الى التدمير بفعل داعش وما أعقبها من عمليات التحرير.
كما دُمرت أغلب دور العبادة الخاصة بمكونات نينوى، وتم نسف أغلب المراقد والمزارات الشيعية والكنائس والمعابد المسيحية والإيزيدية.
وكان داعش قد سيطر على أغلب مدن نينوى في حزيران 2014. واستطاعت الحكومة استعادة كل المحافظة قبل 5 أشهر.


تراجع عدد المسيحيين
ويقول النائب المسيحي يونادم كنا إن"150 ألف مسيحي كانوا يعيشون في سهل نينوى و30 ألفاً داخل الموصل، انخفضوا بشكل كبير خلال سيطرة التنظيم على المحافظة".
ويرجح كنا، في حديث خاص مع (المدى) أمس، عودة 70% من النازحين المسيحيين الى سهل نينوى، بالاضافة الى بضعة أفراد من أبناء المكون عادوا الى مركز الموصل.
وكشف رئيس كتلة الرافدين"وجود 200 مسيحي فقط داخل الموصل، ضمن بعض الوظائف الحكومية وفي الجامعات، مقابل عودة 4500 عائلة فقط الى قرقوش".
وأكد النائب المسيحي عودة نصف مسيحيي تلسقف، و25% من أبناء المكون الى برطلة وبعيشقة. ولم يعد أي مسيحي الى تلكيف وبطنايا"لوقوعهما على حافة الصراع بين بغداد وأربيل".
ويؤكد كنا هجرة 20% من مسيحيي نينوى الى خارج البلاد.
وكان رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم لويس ساكو قد قال، بعد احتلال داعش للموصل ونزوح المسيحيين منها، إن المدينة تفرغ من المسيحيين لاول مرة في تاريخ العراق.
ويكشف رئيس كتلة الرافدين البرلمانية عن"إحراق 40% من منازل المسيحيين في نينوى"، مشيرا الى"تدمير 70% من منازل مسيحيي بطنايا، و10% من منازل بغديدا". وأشار الى تدمير 20 كنيسة في نينوى، بينها كنائس تاريخية. وكانت الموصل لوحدها تضم نحو 30 كنيسة يعود تاريخ بعضها الى ما قبل 1500 سنة بحسب رئيس الطائفة الكلدانية.
ويؤكد النائب يونادم كنا ان"المسيحيين العائدين الى نينوى يواجهون إجراءات مشددة في السيطرات"، لافتا الى ان"بعض البلدات المسيحية عزلت بسبب النزاع الاخير بين بغداد واربيل".


مصير الإيزيديين
وفي السياق ذاته، يقدّر صائب خدر، السياسي والناشط الإيزيدي، عدد نفوس مكونه بحدود نصف مليون نسمة، كاشفا عن مقتل 10 آلاف إيزيدي إثر احتلال داعش لنينوى.
وقال صائب خدر، في حديث مع لـ(المدى) أمس،"هناك 6000 مختطف، عاد منهم 300، فيما هاجر 20 % من الإيزيديين الى خارج البلاد".
وكان نحو 300 ألف إيزيدي قد نزحوا من الموصل وسنجار، التي احتلها داعش بعد شهرين من سيطرته على الاولى، وهي أكبر مواطن الإيزديين في العراق.
وأشارت إحصائية لمديرية شؤون الإيزيدية في إقليم كردستان، نشرت في آب الماضي، الى أن احتلال داعش لسنجار أسفر عن"١٢٩٣ شهيداً، وخلف ٢٧٤٥ طفلا يتيماً، بينهم 220 فقد كلا الوالدين بعد اختطافهم من داعش".
وأكد تقرير المديرية"اختطاف 6417 إيزيدياً، بينهم 3547 امرأة، فيما عثر على 3092 مختطفاً، عدد النساء 1102، والاطفال أكثر من 1600". وأكد"اكتشاف 43 مقبرة جماعية، إضافة الى العشرات من مواقع المقابر الفردية".
ويعتقد الناشط الإيزيدي أنّ أقل من نصف عدد الايزيديين عاد الآن الى نينوى، مقابل أعداد قليلة جداً في سنجار.
وتسببت العمليات العسكرية بتدمير 80% من قضاء سنجار، الامر الذي دفع مجلس النواب للتصويت، في نيسان 2016، على اعتبارها"مدينة منكوبة".
ويتحدث صائب خدر عن تدمير"90% من منازل الإيزيديين، وتهديم 25 داراً للعبادة خاصة بالمكون"التي يعاد إعمار بعضها.
وبحسب تقرير مديرية شؤون الإيزيدية في كردستان فان داعش فخخ أثناء احتلاله لسنجار أغلب المنازل، وأزال 68 مزاراً ومرقداً دينياً.
أما الاسوأ بحسب تقديرات صائب خدر هي"البطالة"التي يعاني منها الإيزيديون، مشيرا الى تفاقهما بعد الازمة الاخيرة بين الاقليم وبغداد.
ويقول الناشط والسياسي الايزيدي ان"بعض الايزيديين ضمن الاحزاب الكردية اضطروا الى مغادرة نينوى والذهاب الى كردستان، وهم بلا عمل الآن". ويؤكد ان السكان يخشون"الالغام والبيوت المفخخة ولايعرفون مصيرهم بين بغداد وأربيل".


التركمان بلا مساكن
وفي السياق ذاته، يقدر أرشد الصالحي، رئيس الجبهة التركمانية العراقية، نزوح"500 ألف تركماني"من نينوى، وهو مجموع عدد أبناء المكون في نينوى.
ويتواجد اغلب التركمان في قضاء تلعفر، ويبلغ تعدادهم 400 الف نسمة. ويتوزع بقية التركمان بين ناحيتي العياضية والمحلبية في غرب نينوى.
ويقول النائب الصالحي، في حديث مع (المدى) امس، ان"800 عائلة عادت فقط الى نينوى، فيما القسم الاكبر متواجد في الاقليم وتركيا"، مشيرا الى أن"اغلب بيوت التركمان ما زالت مفخخة والاخرى تضم ألغاماً ومتفجرات".
ويقول لقمان الرشيدي، العضو التركماني في مجلس محافظة نينوى، إنّ"أكثر العوائل التركمانية تنتظر رجوع الخدمات الى القرى والمدن للعودة".
ويكشف الرشيدي، في اتصال مع (المدى) امس، عن تدمير 40% من منازل التركمان في تلعفر، و 40% في العياضية، و10% في الملحبية. وأشار الى نسب دمار متفاوتة في قرى سهل نينوى تتراوح بين 20 الى 30%.
وكشفت (مؤسسة إنقاذ التركمان)، وهي منظمة مجتمع مدني معنية بمتابعة بضحايا داعش، خلال تقرير لها مطلع العام الحالي عن"خطف 1200 تركماني أغلبهم في تلعفر، بينهم 120 طفلاً ونحو 450 امرأة وفتاة".
ورصدت المؤسسة"مقتل 416 تركمانياً في نينوى وإصابة 746 آخرين في مجمل المحافظة".


هجرة الشبك
بدوره يقدر النائب الشبكي حنين القدو، عدد ابناء مكونه في نينوى بـ 200 الف نسمة.
ويرجح النائب الشبكي، في تصريح لـ(المدى) امس، ان"90% من المكون عاد بعد تحرير مناطق تواجد الشبك في نينوى".
ويؤكد قدو ان"الشبك يسكنون في مناطق شمال شرق الموصل في تلكيف، وبعشيقة، والحمدانية، وبرطلة، بالاضافة الى النمرود الواقعة جنوب شرق الموصل.
ويقول النائب المشرف على الحشد الشبكي"لأول مرة في تاريخ المكون تهاجر 500 عائلة الى أوروبا"، كاشفا عن"تدمير 20% من منازل الشبك، وأحرق داعش وجهات اخرى 50% منها".
وكشف النائب، العضو في التحالف الوطني، عن تدمير جميع الحسينيات والجوامع الخاصة بالشك في نينوى، مشيرا الى أن"بعضها تمت تسويته بالارض مثل مقامات زين العبادين، والإمام الرضا، والامام العباس".

79
خلية إدارة الازمات تعقد اجتماعها في سهل نينوى لبحث ملفات النازحين


عنكاوا دوت كوم/بغداد/ الغد برس:

عقدت خلية إدارة الازمات المدنية، اليوم الخميس، اجتماعها في سهل نينوى لبحث ملفات النازحين وعودتهم الى مناطق السهل.

واخبر مصدر مطلع "الغد برس"، ان "اجتماعا لخلية الازمات المدنية عقد اليوم في سهل نينوى لبحث مسألة عودة النازحين الى السهل وبحث ملف النازحين الشامل".

وأضاف ان "الاجتماع عقد برئاسة مهدي العلاق وحضور محافظ نينوى وممثلين عن امانة مجلس الوزراء وحكومة اقليم كردستان ووكلاء الوزارات".


80
الاعلامية المغتربة  ايفون كوله: السريانية جواز مروري للفضائية العراقية

عنكاوا كوم-خاص

في احدث حوارتها مع جريدة (الصباح) شبه الرسمية  اكدت الاعلامية المغتربة ايفون كوله  انها  حصلت على فرصة عمرها بالعمل في الميدان الاعلامي عن طريق اعلان  من شبكة الاعلام العراقي يعلن عن حاجته  لمذيعة ومقدمة برامج تجيد اللغة السريانية  فقدمت للاختبار  امام الكاميرا وتم قبولها حيث مكثت لفترة قصيرة في قناة العراقية اطياف ومن ثم انتقلت للعراقية العامة  كمذيعة للنشرة الاقتصادية  قبل ان تضطر لترك البلد بعد تعرضها لتهديدات حيث واصلت عملها كمراسلة للشبكة في  العاصمة الاردنية (عمان ) قبل انتقالها النهائي للولايات المتحدة ..

وبينت كوله في الحوار الموسع  انها تعمل حاليا كمراسلة وفق القطعة للفضائية العراقية  في الولايات المتحدة حيث تزودها بالتقارير السياسية  والمنوعة  ورسالة خاصة بكاليفورنيا بدات باعدادها مؤخرا .

واشارت الاعلامية التي تنحدر من اصول سريانية بانها تفضل الانترنت لانه يتضمن كل انواع الاعلام السمعي والمرئي والمقروء والسينمائي اضافة لاتاحته لكل طبقات المجتمع.

واستعرضت الاعلامية ايفون كوله مسيرتها الاعلامية حيث اشارت لاعدادها برامج منوعة باللغة السريانية حينما كانت تعيش في العاصمة العراقية (بغداد ) مضيفة بان من بين تلك البرامج برنامج (لك سيدتي ) وبرامج دينية  ونشرات اخبار  كما قدمت لصالح الفضائية العراقية العامة  عدة حلقات  من برنامج (صباح العراقية)  واختتمت حوارها بابراز حنينها لبلدها مضيفة بان من امنياتي العودة للعراق من جديد .

81
"الحشد الكلداني".. يد المالكي في سهل نينوى تزاحم للبقاء

  عنكاوا دوت كوم -  بغداد - الخليج أونلاين (خاص)

انتهت عمليات تحرير الموصل مخلّفةً وراءها فصائل مسلّحة تتحرّك لتقاتل بلا أهليّة قانونية، وتحمي أراضيها مسنودة بأجندات خارجية دولية وأخرى محلية متّهمة بملفات فساد، وتحشيد مليشيات ضد المكوّنات المجتمعية الأخرى.

وأبرز أزمة خلّفها انتشار الفصائل المسلحة هي إنتاج قيادات عسكرية بدأت تثير نعرات طائفية في مناطق سهل نينوى، الواقع شمال غرب مدينة الموصل، علماً أن هذه المنطقة يسكنها المسيحيون واليزيديون والشبك، والمسلمون من السنة والشيعة، ما يعطي حساسية بالغة للوضع الأمني تجنّباً لحدوث اقتتال طائفي.

اقرأ أيضاً :

الكرادة.. من حي للمثقفين إلى معقل للمليشيات وسط بغداد

معركة الانتخابات القادمة تفرض خططاً جديدة تسبح عكس التيار؛ فيظهر ريان الكلداني قائداً لكتائب "بابليون" المنبثقة من المذهب الكلداني، مدعوماً من نوري المالكي، نائب رئيس جمهورية العراق الحالي، ورئيس الوزراء السابق لدورتين، وبهذه الحالة سيكون هناك احتمالية لفرض الأمر الواقع بالسلاح من أجل المصالح السياسية.

- التاريخ يعيد نفسه

عمر متيوتي، محلل سياسي من مدينة الموصل، يتحدث لمراسل "الخليج أونلاين" عن موقف أهالي نينوى مع السلطة العسكرية السابقة أثناء حكم نوري المالكي، قائلاً: "المالكي فشل في عسكرة المجتمع، ولم ينجح بتحويل الطابع السلمي الموجود منذ قرون في محافظة نينوى، لذلك يحاول تأجيج المكوّنات عن طريق تشكيل فصائل مسلّحة تتبعه لتفرض الحماية وتغلق أفواه الناس عن المطالبة بحقوقهم".

ويضيف متيوتي: "الخيار الأنسب لإثبات الوجود في سهل نينوى كان متمثلاً بالمدعو ريان الكلداني، وذلك لأن الأخير شارك ضمن مليشيات قتالية متعددة في بغداد، ثم تم تجنيده ليصل إلى سهل نينوى ويقاتل في صفوف الحشد الشعبي عن فصيل الحشد الكلداني، وسبب تركيز الطرفين على الاستحواذ على هذه المنطقة هو ما لها من أهمية نفطية وزراعية، وكونها طريقاً استراتيجياً يربط إقليم كرستان بمدينة الموصل وصولاً إلى الحدود السورية"، بحسب قوله.

اقرأ أيضاً :

مليشيات عراقية تفتتح سوقاً لبيع أسلحة "داعش" وسط بغداد

من جهته قال الباحث الاجتماعي حكم العطار، لـ "الخليج أونلاين": إن "المالكي يحاول إثبات وجود وتقمّص شخصية المسؤول الأول عن الرعايا المسيحيين في سهل نينوى، وذلك لإعادة تصميم الصورة الذهنية في القوائم الجديدة التي سيدخل عن طريقها الانتخابات".

ويتابع: إن "ريان الكلداني هو أحد أهم الخيارات التي يستخدمها لتنفيذ مشاريعه، فيمدّ الأخير بالسلاح والعتاد والأموال، ويمنحه سلطة عسكرية من منظومة الدفاع العراقية بتشكيل حشد رسمي، وهذا ما يقلق أهالي سهل نينوى بتكرار سيناريو العنف في المنطقة".

- المواجهة المسيحية مع البيشمركة

حول الخطابات التحريضية التي يشنّها ريان الكلداني، واتهاماته المستمرّة لقوات البيشمركة، يؤكد الصحفي إيفان ريحان، أن "ريان يركّز على خطاب البطريركية الكلدانية، لكن البطريرك لويس روفائيل ساكو، قد أعلن للجميع أن ريان لا صلة له بأخلاق المسيح، رسول السلام والمحبة والغفران، ولا يمثّل المسيحيين بأي شكل من الأشكال، ولا يعتبر مرجعية لهم، علماً أننا لن نقبل أن يتكلّم باسم المسيحيين من يحرّض على الثأر من مسلمي الموصل الأبرياء".

ويتابع ريحان: "يجب ألا ننكر تضحيات قوات البيشمركة في بداية عمليات تحرير الموصل، حيث كانت لهم مساهمة فاعلة بحماية أهالي سهل نينوى، والآن يريد الكلداني تصفية الحسابات عبر خطابات تروّج لمواجهة البيشمركة واتهامهم بالخيانة، بعد إعلانه الانتقام من مسلمي الموصل في وقت سابق، لذا لن نسمح بامتداد حشد بابليون الذي يترأسه ريان الكلداني؛ لأنه سيورّط أهالي سهل نينوى بحروب وصراعات لن تنتهي لأجيال طويلة".

اقرأ أيضاً :

بعد تصنيف "النجباء" إرهابية.. القلق يجتاح مليشيا "الحشد" العراقية

وعلى نفس السياق يقول متيوتي: "لن تبقى منطقة سهل نينوى تحت سيطرة قوات البيشمركة؛ لكونها منطقةً متنازعاً عليها تابعة للحكومة المركزية في بغداد، لذلك ليس من مصلحة إقليم كردستان الردّ على الكلداني بالطرق العسكرية؛ لأن لديها ملفّات أكثر حساسية، وستركز على التحالفات مع سكان سهل نينوى من أجل الحصول على حصة في الآبار النفطية، لا سيما في منطقة الحمدانية".

- طموحات حشد "بابليون"

من جهته تحدث عمر متيوتي عن البعد المستقبلي لحشد "بابليون"، قائلاً: "ريان الكلداني صرّح بنفسه أنه لا يمثل المسيحيين، بل يمثل حشداً شخصياً يقاتل بالسلاح ولا يركن لقرارات الكنيسة، وهذا بحدّ ذاته يعطي مؤشراً ذا بعد سياسي للحصول على مقعد للتفاوض على مستقبل منطقة سهل نينوى، لكن جمهوره سطحي، وذلك لتاريخه المرسوم بالدماء وعمليات الاغتيالات أثناء حكم الماكي عام 2010، ما يقلّل حجم مؤيديه ويضعف حظّه في الانتخابات البرلمانية العراقية"، كما قال.

ويستبعد المحلل السياسي استمرار دور حشد "بابليون" في المناطق المتنازع عليها بنينوى، معلّلاً بأن "قوة السلاح لن تدوم في منطقة يحتويها تنوّع من المكوّنات المختلفة، بالإضافة لتبرّؤ القساوسة المسيحيين من الكلداني، وهذا ما سيؤثر في جمهوره في المرحلة القادمة، كما سيعتبر ورقة ضغط على المالكي في سبيل تحجيم سلطته عبر الفصائل المنضوية تحت الحشد الشعبي".

اقرأ أيضاً :

صحيفة: واشنطن متورطة بتدريب وتسليح مليشيات مرتبطة بإيران

- مستقبل الحشد الشعبي

وعن مشروع الانتشار لتثبيت أركان الحشد المسيحي يتحدث الباحث حكم العطار لـ "الخليج أونلاين"، أنه "لا يتوقع صمود الكلداني؛ لأنه لا يمتلك الخبرة والحنكة السياسية عند مقارنته بالتحوّلات الاستراتيجية في العراق، وهو مرفوض مجتمعياً، وخصوصاً أن القساوسة تبرّؤوا منه بسبب خطاباته الدموية التي لا تبشّر إلا بإقحام المسيحيين بأزمة خطيرة".

اقرأ أيضاً :

"الخليج أونلاين" يكشف: حملة إقصاء للموظفين السنّة في خارجية العراق

ويتابع العطار: "الحشد الشعبي يسبب إحراجاً كبيراً لحكومة العبادي؛ وذلك لعدم وجود قيادة رسمية يتم التفاوض معها، وهذا ما يدعو لإعادة تركيب قواعد الجيش العراقي وتسليمه أهم المواقع العسكرية في المحافظات، وتضييق تواجد الحشد الشعبي في المناطق المتنازع عليها، وهذا ما يضعف دوره؛ لعدم رغبة المكوّنات من الأقلّيات في بقاء سلطة الحشد في مناطقها، لتخوّفها من حدوث انتهاكات إنسانية غير قانونية".

من جهته يقول المحلل عمر متيوتي: "الوجود المسيحي لم يكن له ثقل سياسي في محافظة نينوى في الفترة الماضية، لكنه ينوي ربما صناعة رأي عام يوحد المسيحيين على شخصيات سلمية تحمل الفكر المدني الذي يميل الشارع العراقي نحوه، علماً أن مهمة الحشود المسلحة ستنتهي تدريجياً تزامناً مع إعلان موعد الانتخابات بقوائم التكتّلات والأحزاب السياسية المشاركة بصورة نهائية".

82

رووداو – مخيم شاريا

أكد مسيحيون وكورد إزيديون نازحون إلى إقليم كوردستان أن الأحداث الأخيرة وسيطرة مسلحي الحشد الشعبي على مناطق جديدة، بددت آمالهم بالعودة إلى منازلهم ودفعت بعضهم للتفكير بالهجرة إلى خارج البلاد، في الوقت الذي يقاسي أكثر من نصف المسيحيين و80% من الكورد الإزيديين مرارة النزوح.

وبحسب بيانات المنظمات المعنية فإنه من مجموع 400 ألف مسيحي في العراق، هناك 150 ألف نازح، فيما أرغم 50 ألفاً آخرون على الهجرة إلى الخارج، في حين أن 360 ألف كوردي إزيدي أجبروا على النزوح وهاجر 100 ألف كوردي إزيدي إلى الخارج من مجموع 550 ألف كوردي إزيدي.

وقال وحيد عبدالغفور وهو نازح مسيحي يقيم في أحد مخيمات دهوك، لشبكة رووداو الإعلامية: "لقد نزحنا من الجانب الأيمن من الموصل، والمنطقة مدمرة بالكامل، منازلنا مهدمة، فأين نذهب؟ لا يمكن أن تستمر الأوضاع على ما هي عليها الآن. إذا لم يكونوا قادرين على توفير الأمان، فليفسحوا لنا المجال كي نهاجر، الأوضاع التي يعاني منها المسيحيون في العراق غير قابلة للتحمل، نحن نشكر إقليم كوردستان الذي يأوينا منذ أربع سنوات".

وإلى جانب المسيحيين، أجبر 80% من الكورد الإزيديين على النزوح، وقال نازحون في إقليم كوردستان أن تحقيق حلم العودة بات أمراً مستحيلاً بعد سيطرة مسلحي الحشد الشعبي على مناطقهم.

وقال النازح الكوردي الإزيدي، فقير صبري لرووداو: "منازلنا ومناطقنا وبناتنا وكل شيء أصبح بيد الأعداء، لقد قتلوا أبناء عمومتي وأعتقلوا الكثيرين منهم، نحن بحاجة إلى مساعدات دولية، نطالب حمايتنا أو نقلنا إلى خارج البلاد".

ترجمة وتحرير: شونم عبدالله خوشناو

83

نينوى/ الغد برس:
قال مسؤول ديني مسيحي، اليوم الاحد، ان ابناء الديانة المسيحية يتطلعون لاعمار الايمن في الموصل حتى يتسنى لهم العودة الى جذورهم.
وقال القس رامي ابانوب، مسؤول وفد المسيحيين الذي زار الموصل، لـ"الغد برس"، إن "مسيحيي الموصل يتشوقون للعودة الى مدينتهم حيث نشأوا وتمتد جذورهم فيها، لكن نسبة الدمار التي لحقت بأيمن الموصل تعرقل عودتهم".

واضاف ابانوب ان "على الحكومة العراقية والمجتمع الدولي العمل لازالة النكبة التي وقعت في الموصل وخاصة التي لحقت بممتلكات المسيحيين".
وتضم الموصل 20 كنيسا وديرا اغلبها في الجانب الايمن ودمر داعش الكثير منها وهدم القبور التي تقع اسفلها.
وتعد الموصل واحدة من مراكز المسيحيين التاريخية في العراق.
وبدأ المسيحيون بالعودة الى اطراف الموصل تحديدا سهل نينوى الذي يعد اكبر تجمع لهم، لكن مسيحيي الموصل لم يعد منهم اي شخص حتى الان الى المدينة.
وطرد التنظيم المسيحيين الذين رفضوا دفع الجزية في تموز 2014 عندما سيطر على المدينة بشكل كامل.
وفر المسيحيون نحو بلدة عينكاوة في اربيل حيث تتواجد اكبر كنائس الكلدان، ويغلب على مسيحيي الموصل اتباع الكنيسة السريانية الارثوذكسية وتوجد كنائسهم هناك.

84
نائب مسيحي يحذر من اندثار الاثار المسيحية في محافظتي كربلاء والنجف

عنكاوا كوم-خاص

اشار نائب مسيحي  الى تعرض 400 موقع اثاري يخص المكون المسيحي للاندثار في محافظتي كربلاء والنجف بغياب الاهتمام من قبل الجهات المختصة .

واشار رئيس قائمة الرافدين يونادم كنا عضو مجلس النواب العراقي عبر تصريحات نشرتها يومية (المدى ) البغدادية بعددها الصادر اليوم ( الاثنين ) الى ان المواقع المسيحية في تلك المحافظات تندثر شيئا فشيئا دون وجود بوادر للاهتمام بها مضيفا باننا كاعضاء بمجلس النواب العراقي نريد التنسيق مع الجهات المعنية للحفاظ على اثارنا المسيحية في هذه المحافظات.

من جانبه عزا مسؤول في وزارة الثقافة العراقية  تعرض المواقع الاثارية للاندثار لقلة التخصيصات المالية في هذا الشان واشار وكيل وزارة الثقافة لشؤون الاثار  قيس حسين الى ان تلك المواقع تحتاج حراسا لحمايتها فضلا عن تسييجها حفاظا عليها من الدمار ..


85
ازمة البنزين تثير استياء العوائل العائدة لبغديدا
عنكاوا كوم-خاص
اثارت ازمة البنزين ظلالها الثقيلة على العوائل العائدة لمركز قضاء الحمدانية (بغديدا ) فيما بقيت طوابير طويلة من السيارات تنتظر دورها دون جدوى بالحصول على حصتها من مادة البنزين .

وتدعم وزارة النفط اهالي المناطق المحررة  بتقديمها حصة محددة من مادة البنزين وفق كوبونات يتم تجهيزها عن طريق الوكلاء الخاصين بالبطاقة التموينية فيما اثار عدد من الاهالي استيائهم من الطوابير الطويلة وابقاء محطة واحدة للتجهيز لهذه المادة دون توفيرها في اكثر من منفذ لامتصاص الزخم واتاحة مادة البنزين بصورة يسيرة لاصحاب المركبات ..


86

عنكاوا كوم / المدى

قلعة كركوك كل جزء فيها له حكاية.. فالقلعة التي انتهى بناؤها في العام 858 قبل الميلاد وهدمت في تسعينيات القرن الماضي، تضم مواقع بختاي خاتون و الانبياء وحنين وعزير ودانيال واولو جامع وقيصرية، سكانها يترددون إليها بأستمرار أملاً في إعادة احيائها وإعمارها وهي تجسد صورة لواقع مكوناتها المتأخية عبر التاريخ.

ودعا أمير أحمد حسين في حديث لـ"المدى"،”الحكومة العراقية بإعادة الحياة للقلعة لكي تعود لمقامها الطبيعي كونها موقعاً تاريخياً وتراثياً ودينياً ورمزاً بارزاً لكركوك".
ويؤكد حسين إن”قلعة كركوك وضعها مؤلم اليوم ونحن نحمل مطالبات بترميمها وتحويلها لمرفق سياحي متكامل".

ويؤكد المختص بالآثار محمود حسن قلعلي، يجب أن”يراعى في إعادة الاعمار للقلعة رمزيتها وطرازها التاريخي والتراثي فهي موقع يضم آثاراً يهودية وكلدانية وعثمانية وعباسية فهي صورة لتأريخ كركوك القديم الذي يجب إعادة الحياة له لما يمثله من صورة أصيلة لكركوك".
ويؤكد أيوب ميخائيل وهو أحد الذين ولدوا بالقلعة أو ما يعرف بسكان القلعة من الكلدان، إن”واحدة من أسس وجذور الكلدان في كركوك هي قلعتها والتي تضم الكلدان وما يعرف بسكان القلعة والكنيسة الحمراء وكنيسة الكلدان".

وتقع القلعة وسط مدينة كركوك وتحيط بها القيصرية ومحال تأريخية وتراثية تمثل قلب المدينة. ويقول صواش عمر قادر لـ"المدى"، وهو أحد محبي قلعة كركوك”حينما تنظر الى كركوك عليك أن تضع رموزها بالمقدمة لتتعرف على هويتها فهي القلعة والنار الأزلية"، مؤكدا”يجب على الحكومة العراقية أن تعمل على إعادة الحياة لقلعة كركوك وترميمها لما تمثله من معلم سياحي وتأريخي يسهم في توحيد جهود مكونات كركوك وترسيخ تعايشهم الأصيل عبر التأريخ والتي كانت القلعة هي أحد صوره المضيئة”.

وشهدت كركوك مساعي في السنوات الماضية إلى إدراج قلعة كركوك ضمن قائمة التراث الإنساني التي تعدها منظمة الیونسكو التابعة للأمم المتحدة.

وقال عضو مجلس النواب العراقي عن محافظة كركوك حسن توران لـ"المدى"،”نحاول قدر الإمكان إدراج قلعة كركوك ضمن قائمة اليونسكو للمواقع الأثرية العالمیة من أجل الحفاظ على ما تبقى من آثار فیها".

وأوضح إن”قلعة كركوك تعتبر رمز وحدة أبناء المحافظة وسبق أن تعرضت إلى حملة تدمیر كبیرة قام بها النظام البائد تحت حجة ترمیمها".

وأشار توران الى أن”مجلس محافظة كركوك كان قد خصص مبلغ أربعة مليارات دينار لإعادة التعاون مع اليونسكو للبدء بترميها إلا أن عدم مصادقة موازنة 2014 حال دون قيام ذلك".
وأشار إن”الآثار في العراق تعاني من إهمال شديد وسيعرضها للأندثار وهذا ما لايمكن معالجته بالمستقبل وإن الآثار هي ملك للانسانية أجمع"، مؤكداً إن”الارهاب وخاصة داعش دمر ونسف وسرق آثار كركوك وهي تشكل جزءاً من ثروتها وهويتها التاريخية".

وتقع قلعة كركوك في مركز مدينة كركوك، تقوم مدينة كركوك القديمة (القلعة) فوق مستوطن أثري قديم ورد اسمه في الألواح المستخرجة منه وعددها 51 لوحاً يعود تاريخها إلى منتصف القرن الثاني عشر قبل المیلاد، وقد تم العثور علیها في سفح القلعة صدفة عام 1923.
وطالب مجلس محافظة كركوك، الثلاثاء 19 تشرين الثاني 2013، وزارة السياحة والآثار، ومنظمة اليونسكو، بإدراج (قلعة كركوك) على لائحة التراث العالمي، مبينة أن من الضروري إسهام المجتمع الدولي في إعمار القلعة على غرار ما تم مع نظيرتها في أربيل.
وتقول المصادر أن البابلیین سموها (أرابخا) وسماها الآشوريون المستوطن القريب منها (أرافا) والتي حرفت في التاريخ القريب إلى (عرفة).

وبحسب الويكبیديا فإنه تم إنشاء كركوك من قبل الملك الآشوري أشور ناصربال الثاني (884 ـ 858 ق.م) قبل سبعة وعشرين قرناً، بعد أن تمرد علیه قائد الماذيین اَرياق، واستولى على (كريامي / باجرمي) الواقعة بین الزاب الصغیر وشهرزور، حیث قام بعزله وعین قائدا اسمه (كرمي) بدلاً منه، بعد أن أمره ببناء قلعة حصینة في (كورا باجرمي) في منطقة كركوك الحالیة، حیث جاء بألف من أتباعه وأسكنهم فیها، وبذلك أصبحت القلعة حصناً دفاعیاً أمام هجوم الأعداء.

وتضم القلعة أضرحة ثلاثة أنبياء”دانيال وحُنين وعزيز”و يبلغ ارتفاعها 1٨م ومساحتها 247500 متر مربع.

ويرجح بعض المؤرخين بأن الكوتيين هم الذين أنشأوا القلعة وبالأستناد على رقيمات قديمة يمكن القول بأن هذا المستوطن العالي المسمى الآن بقلعة كركوك كان يشتهر منذ أواسط الألف الثاني قبل الميلاد باسم ديموغرافي شيلواخو (قلعة مدينة بني شيلوا) التي تجسد باسم حاكمها الحوري القديم الملك شيلوا تيشوب.

الملك سلوخ من بعده بنى حائطا دفاعيا قويا حول القلعة وشيد 72 برجاً حول شوارعها الاثنان والثلاثون ومدخليها. قام القائد المغولي تيمورلنك بزيارة القلعة عام 1393 أثناء حملاته العسكرية.

وبنيت قلعة كركوك في الأصل على تل مدور ذي أربع زوايا يرتفع عن السهول المحيطة به ويشرف على وادي نهر صغير ذي مياه قليلة يفيض عادة في الفصول الماطرة ويعرف بنهر الخاصة وعلى ما يظهر فان هذه القلعة كانت مسورة في العصور القديمة وكان لها اربعة أبواب سماها العثمانيون بالباب الرئيسي ذي المدرجات وباب الطوب وباب البنات السبع وباب الحلوجية.

أشهر المجمعات السكنية في قلعة كركوك كانت تقع في قسمه الغربي الذي اشتهر بمحلة حمام حيث شاطر فيها المسلمون اخوانهم المسيحيون لقرون عديدة وكان كل من مركز مطرانية بإجرامي وجامع النبي دانيال يقعان في نفس المحلة.

ومواقع التراث العالمي هي معالم تقوم لجنة التراث العالمي في اليونسكو بترشيحها ليتم إدراجها ضمن برنامج مواقع التراث الدولية التي تديره المنظمة، وهذه المعالم قد تكون طبيعية، كالغابات وسلاسل الجبال، أو من صنع الإنسان، كالبنايات والمدن، وقد تكون مختلطة.

وانطلق هذا البرنامج عن طريق اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي، الذي تُبني خلال المؤتمر العام لليونسكو، في (الـ16 من تشرين الثاني 1972)، ومنذ توقيعها، تمت مصادقة 189 دولة على هذه الاتفاقية، ويهدف البرنامج إلى تصنيف وتسمية والحفاظ على المواقع ذات الأهمية الخاصة للجنس البشري، سواء كانت ثقافية أم طبيعية، ومن خلال هذه الاتفاقية، تحصل المواقع المدرجة في هذا البرنامج على مساعدات مالية تحت شروط معينة.

87
التجاوزات تتواصل على المناطق الاثارية بمدينة الموصل رغم تدميرها من قبل داعش
عنكاوا كوم-الموصل –خاص
اعلن ناشطون انهم اطلقوا حملات  توعية لازالة التجاوزات قرب المواقع الاثارية رغم تدميرها من قبل تنظيم الدولة الاسلامية ابان سيطرته على المدينة ..
وكان معمل لانتاج المواد الانشائية قد نصب مكائنه  قرب موقع اثاري مقابل شارع المنصة  رغم ان الموقع الاثاري نال نصيبه من التخريب مطلع عام 2016..واستطاع الناشطين ابلاغ الجهات الامنية  بشان التجاوزات الحاصلة حيث ذكر  قائد عمليات نينوى نجم الجبوري بانه سيتابع تلك التجاوزات منذرا اصحاب المعمل المذكور باخلاء الموقع المذكور وازالة المكائن الخاصة به ..


88
بالصور.. شمس ذهبية وبهجة تعود في أقدم معابد بلاد النهرين

   
عنكاوا دوت كوم/السومرية نيوز/ اربيل
أحتفل أتباع الديانة الايزيدية في بلدة بعشيقة بسهل نينوى بإكمال بناء ثلاث مزارات ومعابد دينية إيزيدية دمرها مسلحو تنظيم "داعش"، وسط دعوات بإستقرار الأوضاع والبدء بحياة جديدة.

وقال الناشط الايزيدي نصر حاجي لـ السومرية نيوز، إن "أتباع الديانة الايزيدية أحتفلوا بإنتهاء أعمال بناء ثلاث مواقع دينية لهم في منطقة سهل نينوى"، مبينا أن "الإحتفالية شهدت مشاركة واسعة من قبل أتباع الديانة الإيزيدية فضلا عن إقامة مراسم دينية وإجتماعية".


وأضاف حاجي أن "تنظيم داعش دمر أكثر من 30 مزارا وأماكن دينية إيزيدية في بعشيقة خلال سيطرته على المنطقة"، مشيرا إلى أنه "تم إعادة بناء أغلبية المزارات والأماكن الدينية المدمرة بدعم من سكان المنطقة والمتبرعين".

وطالب حاجي الجهات الحكومية بـ"توفير الخدمات الضرورية لأهالي المنطقة لتسهم في الاستقرار والبدء بحياة جديدة".

يذكر أن الإيزيديين وبالكردية "ئێزیدی" هم مجموعة دينية في الشرق الأوسط، ويعيش أغلبهم قرب الموصل ومنطقة جبال سنجار ومحافظة دهوك بإقليم كردستان، كما تعيش مجموعات أصغر في تركيا وسوريا وإيران وجورجيا وأرمينيا، وهم من أصول كردية يقدر عددهم بأكثر من 500 ألف نسمة.

والإيزيدية ديانة غير تبشيرية وتؤدي طقوسها باللغة الكردية، حيث يعتبر معبد لالش 40 كم شرق دهوك بإقليم كردستان العراق مركز الديانة الرئيسية في العالم، وارتكب تنظيم "داعش" عمليات قتل وتهجير واسر الاف من ابناء المكون الايزيدي بعد اجتياحهم لمنطقة سنجار في 3 آب 2014 وتسببهم بأسوء ازمة إنسانية.










89

محمد بن سلمان : زمن النبي كان هناك احترام للمسيحيين واليهود في الجزيرة العربية


عنكاوا دوت كوم/عمون

 ذكر الكاتب الامريكي الشهير توماس فريدمان أن أهم عملية إصلاح في أي مكان في الشرق الاوسط اليوم هي في المملكة العربية السعودية خلافا للربيع للربيع العربي الذي شهدته الدول العربية فإن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يقود التغيير من أعلى إلى أسفل، وهو لن يغير الشخصية السعودية بل كذلك سيعيد النموذج الإسلامي المعتدل .

يقول فريدمان عن لقائه بولي العهد الأمير محمد بن سلمان في الرياض :

لم يخطر ببالي قط أنني سأعيش بما فيه الكفاية لأشهد اليوم الذي يتسنى لي فيه كتابة الجملة التالية: تشهد السعودية اليوم عملية الإصلاح الأكثر أهمية مقارنةً بأي بُقعةٍ من بقاع الشرق الأوسط. نعم، فأنتم تقرئون ما كتبتهُ بشكلٍ صحيح. وبالرغم من أني جئت للسعودية أثناء بداية فصل الشتاء فيها، إلا أني قد وجدت البلاد تمُرَ بربيعها العربي، على النمط السعودي.

وعلى خلاف أي ربيعٍ عربي في مختلف البلدان الأخرى – التي ظهرت جميعُها من الطبقة الأدنى إلى الأعلى وفشلت بشكلٍ فادح، ما عدا ذلك الذي حدث في تونس – يقود ولي العهد البلاد الأمير محمد بن سلمان البالغ من العمر 32 عامًا حركة الربيع العربي هذه بدءًا بعلية القوم ونزولًا إلى من دونهم من الأعلى إلى الأدنى، وفي حال أتت ثمارها، فإنها لن تقلب موازين السعودية فحسب بل إنها ستغير أيضًا معنى ومفهوم الإسلام في جميع أرجاء العالم – و الأحمق فقط هو من لا يقف في صف هذه الحركة.

ولكي أتمكن من فهم المسألة بشكلٍ أفضل، توجهت مسافرًا إلى الرياض لمُقابلة ولي العهد، الذي يعرف عادةً بـــ' إم بي إس ' والذي لم يتطرق أبدًا للأحداث الاستثنائية التي حصلت هُنا في مطلع شهر نوفمبر، حينما قامت حكومته بإلقاء القبض على عشرات الأمراء ورجال الاعمال السعوديين بتُهمٍ تتعلق بالفساد، ومن ثم وضعهم في سجنٍ فاخرٍ مؤقت – فندق الريتز كارلتون – إلى حين أن يوافقوا على تسليم مكاسبهم غير المشروعة. وإنهُ لمن النادر جدًا أن نشهد مثل هذا الحدث.

ولقد التقينا مساءً في قصر عائلته ذي جُدران الطوب في حي العوجا شمال الرياض. وقد كان 'إم بي إس' يتحدث باللغة الإنجليزية، في حين تشارك أخاه الأمير خالد – سفير السعودية الجديد لدى الولايات المتحدة – وعددًا من كبار الوزراء أطباقًا مُختلفة من لحم الضأن وأضافوا للحديث رونقًا خاصا. وبعد أن قضينا أربع ساعاتٍ سوية، استسلمتُ عند الساعة 1:15 صباحًا لعنفوان شباب الأمير محمد بن سلمان – ويجدر الذكر بأن عُمري ضعف عُمره. ومع ذلك، فقد مر وقتٌ طويلٌ جدًا منذ أن تكلم معي أي زعيمٍ عربي بسيلٍ عارمٍ من الأفكار الكبيرة التي ترمي إلى إحداث نقلةٍ في بلاده.

ولقد بدأنا بتوجيه السؤال الواضح، ألا وهو: ما الذي يحدثُ في فندق الريتز؟ وهل كانت هذه هي لعبة السُلطة الخاصة به والتي يهدف من خلالها إلى إزالة مُنافسيه من أعضاء عائلته ومن القطاعات الخاصة قبل أن يُمركز والده الملك سلمان، مقاليد السُلطة في المملكة بين يدي الأمير محمد؟

قال: 'إنهُ لأمرٌ مُضحك'، أن تقول بأن حملة مكافحة الفساد هذه كانت وسيلةً لانتزاع السُلطة. وأشار إلى أن الأعضاء البارزين من الأشخاص المُحتجزين في الريتز قد أعلنوا مُسبقًا بيعتهم له ودعمهم لإصلاحاته، وأن 'الغالبية العُظمى من أفراد العائلة الحاكمة' تقفُ في صفه. وأضاف: 'هذا ما حدث، فلطالما عانت دولتنا من الفساد منذ الثمانينات حتى يومنا هذا. وتقول تقديرات خُبرائنا بأن ما يُقارب 10% من الإنفاق الحكومي كان قد تعرض للاختلاس أو الهدر منذ بداية الثمانينات بواسطة الفساد، من قبل كلتا الطبقتين: العُليا والكادحة. وعلى مر السنين، كانت الحكومة قد شنت أكثر من 'حربٍ على الفساد' ولكنها فشلت جميعًا. لماذا؟ لأن جميع تلك الحملات بدأت عند الطبقة الكادحة صعودًا إلى غيرها من الطبقات المرموقة.

ولذلك، فإنهُ عندما أعتلى والده – الذي لم يسبق وأن أُشتبه به بتهم تتعلق بالفساد على مر الخمسة عقود التي كان فيها أميرًا لمدينة الرياض – سُدة العرش في العام 2015م (في الوقت الذي كانت أسعار النفط فيه مُنخفضة)، قام بقطع عهد على نفسه بوضع حدٍ لهذا كُله، وقال إم بي إس: 'رأى والدي أنهُ ليس من المُمكن أن نبقى ضمن 'مجموعة العشرين' في حين تنموُ بلادنا بهذا المُستوى من الفساد. ففي وقتٍ سابق من العام 2015م كانت أول الأوامر التي أعطاها والدي لفريقه هي جمع كل البيانات المُتعلقة بالفساد لدى عند الطبقة العُليا. ولقد ظل الفريق يعمل لمدة عامين كاملين حتى توصلوا لجمع هذه المعلومات الأكثر دقةً، ومن ثم جاءوا بحوالي 200 اسم'.

وعندما كانت جميع البيانات جاهزة، اتخذ النائب العام، سعود المعجب، الإجراءات الازمة، وقال محمد بن سلمان، موضحًا أن كل من اُشتبه به سواءً كان من أصحاب المليارات أو أميرًا فقد تم القبض عليه ووضعه أمام خيارين: 'لقد أريناهم جميع الملفات التي بحوزتنا وبمُجرد أن أطلعوا عليها، وافق ما نسبته 95% منهم على التسويات'، الأمر الذي يعني أن عليهم دفع مبالغ مادية أو وضع أسهم من شركاتهم في وزارة المالية السعودية.

وأضاف: 'استطاع ما نسبته 1% من المُشتبه بهم إثبات براءتهم وقد تم إسقاط التهم الموجهة لهم في حينها. وقرابة 4% قالوا بأنهم لم يشاركوا في أعمال فساد ويُطالب مُحاميهم باللجوء إلى المحكمة. ويُعتبر النائب العام، بموجب القانون السعودي، مُستقلًا. فلا يمكننا التدخل في عمله – ولا أحد سوى الملك يستطيع إقصاءه، ولكنه هو من يقود العملية الآن... ولدينا خُبراء من شأنهم ضمان عدم إفلاس أي شركة من جراء هذه العملية' – وذلك لتجنب إحداث أي عطالة.

وجهتُ سؤالًا قُلت فيه: 'كم من المال سيُعيدون إليكم؟'

قال الأمير محمد بن سلمان إن النائب العام يقول بأنهُ من الممكن في نهاية المطاف 'أن يكون المبلغ حوالي 100 مليار دولار أمريكي من مردود التسويات'.

وأضاف، ليس هُنالك من طريقةٍ يمكن من خلالها القضاء على الفساد في جميع الطبقات، 'لذلك فإنهُ عليك أن تُرسل إشارة، والإشارةُ التي سيأخذها الجميع بجدية هي” أنك لن تنجوا بفعلتك”. ولقد شهدنا تأثيرها بالفعل وما زلنا نشهده'، وضرب بمثالًا ما قاله أحدهم في مواقع التواصل الاجتماعي 'أتصلتُ بوسيطي لإنهاء معاملاتي المعلقة بالحكومة ولكنه لا يجيب على اتصالاتي'. ولم تتم مُقاضاة رجال الأعمال السعوديين الذين يدفعون الرشاوي لإنجاز مصالحهم الشرعية من قبل البيروقراطيين الذين قاموا بابتزازهم، وأوضح إم بي إس قائلًا: 'أولئك (الذين تم القبض عليهم) هم من اجتثوا أموال الحكومة' – من خلال رفعهم للأسعار وحصولهم على الرشاوي.

والمخاطر التي تواجه الأمير محمد بن سلمان في حملة مكافحة الفساد هذه عاليةٌ جدًا. فإذا ما أحس الشعب بأنهُ بالفعل يقوم بمكافحة الفساد الذي لطالما عطل النظام وأنهُ يقوم بذلك وفقًا لطريقةٍ تتسم بالشفافية من شأنها أن توضح للمستثمرين السعوديين والأجانب في المستقبل أن النظام سيسود على الكُل، فإن الشعب سيضع الكثير من الثقة الجديدة في الحكومة. ولكن في حال انتهت العملية بشمل متعسف وباتت تهدف إلى جمع المزيد من القوى من أجل الاستحواذ على السُلطة ولم تخضع لأيةِ سيادةٍ قانونية، فإنهُ سينتهي بها الأمر إلى زراعة المخاوف التي من شأنها أن تُثير قلق المُستثمرين السعوديين والأجانب بالطريقة التي لا يمكن للبلاد تحملها.

ولكن الشيء الوحيد الذي أنا متيقن منه هو أن: كل من تحدثت إليه من السعوديين دون استثناء على الأيام الثلاث التي قضيتها هُنا قد أعرب عن دعمه المُطلق لحملة مكافحة الفساد هذه. ومن الواضح أن الغالبية السعودية الصامتة قد سأمت من جور العديد من الأُمراء وأصحاب المليارات الذين سرقوا أموال دولتهم. وحين كان الأجانب، مثلي، يستفسرون عن الإطار القانوني لهذه العملية، كانت مشاعر السعوديين الذين تحدثتُ إليهم تُشيرُ إلى: 'قلب جميع هؤلاء المُفسدين رأسًا على عقب، وخضهم حتى تتساقط الأموال من جيوبهم ولا تتوقفوا عن ذلك حتى تنفذ جميع الأموال!'

ولكن خمنوا ماذا؟ إن حملة مكافحة الفساد هذه ليست سوى ثاني أكثر المُبادرات غير الاعتيادية والمُهمة التي شنها الأمير محمد بن سلمان. فقد كانت المُبادرة الأولى ترمي إلى إعادة الإسلام السعودي إلى أصوله الأكثر انفتاحًا واعتدالًا – والذي تم تحريفهُ في عام 1979. وهذا هو، ما وصفه الأمير محمد بن سلمان في المؤتمر العالمي للاستثمار والذي عُقد مؤخرًا هُنا في الرياض على أنهُ 'إسلام معتدل ومتوازن، ينفتح بدوره للعالم وللديانات الأُخرى ولجميع التقاليد والشُعوب'.

أعرف ذلك العام جيدًا. فلقد بدأت مسيرتي بالعمل كمُراسلٍ في الشرق الأوسط في مدينة بيروت في العام 1979م، وكانت معظم المنطقة التي غطيتُها منذ ذلك الوقت قد تشكلت على يد الأحداث الكُبرى الثلاث التي وقعت في ذلك العام: استيلاء المُتطرفين السعوديين ذوي الأفكار المُتزمتة على المسجد الحرام في مكة المكرمة – الذين اتهموا العائلة الحاكمة في السعودية على أنها فاسدة، وأنهم كفرةً مُنصاعين للقيم الغربية؛ والثورة الإسلامية الإيرانية؛ وأخيرًا الغزو السوفيتي لأفغانستان.

ولقد أصابت هذه الأحداث الثلاث جميعًا العائلة الحاكمة في السعودية بالقلق الشديد في ذلك الحين، ودفعتها إلى غض النظر عن مجموعة من رجال الدين المتطرفين الذين دفعوا لفرض إسلامٍ متزمت على المجتمع السعودي، ومن خلال شن مُنافسةٍ عالمية ضد آيات الله الإيرانيين الذين يمكن لهم أن يُصدروا المزيد من الأصول الإسلامية. ولم يُساعد قيام الولايات المتحدة بمحاولة استغلال هذا الاتجاه من خلال استخدام مصطلح المُقاتلين الإسلاميين ضد روسيا في أفغانستان. وباختصار، أدت إلى تطرف الإسلام عالميًا وساعدت في وقوع أحداث الحادي عشر من سبتمبر.

إن محمد بن سلمان في مهمةٍ لإعادة الإسلام السعودي إلى الاعتدال، إذ أنه لم يكتف بكبح تجاوزات سلطة الشرطة الدينية السعودية فحسب – التي كانت تبث الرعب في النفوس سابقًا – وعرفت بتمكنها وقدرتها على توبيخ النساء، بل إنه سمح للنساء بالقيادة. وعلى النقيض من أي زعيمٍ سعودي قد سبقه، فإن الأمير محمد واجه المتشددين أيديولوجيًا. إذ أخبرتني امرأة سعودية تبلغ من العمر 28 عامًا قد تلقت تعليمها في الولايات المتحدة: محمد بن سلمان 'يستخدم لغة مختلفة، حيث إنه يقول ‘سوف ندمر التطرف’. ولا يستخدم عبارات لطيفة. ويبعث هذا الأمر الطمأنينة في صدري بأن التغيير حقيقي'.

إن هذا لصحيح، إذ طلب مني محمد بن سلمان قائلاً: 'لا نقول أننا نعمل على ‘إعادة تفسير’ الإسلام – بل نحن نعمل على ‘إعادة’ الإسلام لأصوله، وأن سنة النبي [محمد] هي أهم أدواتنا، فضلا عن [الحياة اليومية] في السعودية قبل عام 1979م'. وذكر الأمير بن سلمان أنه في زمن النبي محمد، كان هناك الرجال والنساء يتواجدون سويًا وكان هناك احترام للمسيحيين واليهود في الجزيرة العربية. كما أوضح قائلاً: 'لقد كان قاضي التجارة في سوق المدينة المنورة امرأة!'. وتساءل الأمير قائلًا: إذا كان خليفة النبي (عمر) قد رحب بكل ذلك، 'فهل يقصدون أنه لم يكن مسلمًا!'.

وبعد ذلك، قام أحد وزرائه بإخراج هاتفه النقال، فأطلعني على صورٍ ومشاهد فيديو للسعودية في الخمسينيات الميلادية من موقع يوتيوب – فيها صور لنساء أجانب بلباسهن المعتاد ويرتدين الفساتين الضافية ويمشين مع الرجال في الأماكن العامة، فضلا عن الحفلات الغنائية ودور السينما. لقد كانت مكانًا تقليديًا ومعتدلًا، و لم تكن مكانًا يُمنع فيه الترفيه؛ غير أن هذا تغير بعد عام 1979م.

وإذا ما تمكنت السعودية من معالجة فيروس التطرف الإسلامي الذي يُعادي تعدد الآراء ويكن الكره للنساء – والذي تفشى بعد عام 1979م – فإنها ستتمكن من نشر الاعتدال في جميع أنحاء العالم الإسلامي، ومن المؤكد أن ذلك سيكون موضع ترحيب في السعودية والتي يُشكل الشباب فيها تحت سن 30 عامًا ما نسبته 65% من السكان.

وبدوره، فقد قال لي مصرفيٌ سعودي في المنتصف من عمره: 'لقد أُحتجز جيلي رهينةً لعام 1979م. إلا أنني أعلم الآن أن أطفالي لن يكونوا رهائن'. في حين أضافت رائدة أعمال اجتماعية سعودية تبلغ من العمر 28 عامًا قائلةً: 'قبل عشرة سنوات، عندما نتحدث عن الموسيقي في الرياض، فإن ذلك يعني شراء الأقراص المضغوطة [سي دي] – أما الآن فذلك يعني الحفلة الموسيقية التي ستُعقد الشهر القادم، ونوع التذكرة التي ستشتريها، ومن من صديقاتك سُترافقك [للحفل]'.

السعودية لن تكون لها معايير تُشبه المعايير الغربية لحرية التعبير وحقوق المرأة. ولكن بصفتي رجلا يزور السعودية بشكل متكرر لأكثر من 30 عامًا، فإنني دُهِشتُ عندما سمعت بأنه يُمكن للمرء الآن حضور حفلات موسيقية غربية كلاسيكية هنا في الرياض، وأن المغني الشعبي توبي كيث قد أحيا حفلًا هنا للرجال فقط في شهر سبتمبر الماضي، حيث شهد هذا الحفل تعاونه مع فنان سعودي. وقد دُهشت أيضا عندما سمعتُ بأن مغنية السوبرانو، اللبنانية هبة طوخي، ستكون من بين أولى المغنيات لإحياء حفلٍ هنا للنساء فقط في السادس من شهر ديسمبر القادم. كما أخبرني محمد بن سلمان أنه تقُرِرَ مؤخرًا السماح للنساء بدخول الملاعب الرياضية وحضور مباريات كرة القدم. واستسلم المتطرفين السعوديين تمامًا لذلك.

ومن جانبه، فقد أوضح وزير التعليم السعودي أنه يعمل على مجموعة واسعة من الإصلاحات التعليمية، والتي تشمل تغيير وتحويل جميع الكتب المدرسية إلى كتب رقمية، وإرسال 1700 معلم سعودي سنويًا إلى المدراس العالمية في أماكن مثل فنلندا بغية تطوير مهاراتهم، والإعلان عن أن الفتيات السعوديات سوف يحظين بحصصِ التربية البدنية للمرة الأولى في المدراس الحكومية، وإدخال ساعة إضافية في اليوم الدراسي في المدراس السعودية للأطفال بغية تمكينهم من اكتشاف شغفهم في العلوم والقضايا الاجتماعية من خلال عملهم على مشاريعهم الخاصة، والتي ستكون تحت إشراف المعلمين.

لقد جاءت كثير من هذه الإصلاحات متأخرة جدًا لدرجة مثيرة للسخرية. ومع ذلك،

أن تأتي متأخرةً خيرٌ من ألا تأتي أبدًا.

أما ما يخص جانب السياسة الخارجية، ففضل محمد بن سلمان عدم مناقشة الغرائب الحاصلة مع رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري؛ بمجيئه إلى السعودية وإعلانه عن استقالته – على ما يبدو أنها جاءت بسبب ضغوط سعودية – وعودته الآن إلى بيروت وتراجعه عن استقالته. إذ أصر ببساطة على أن خلاصة القضية تتمحور حول أن الحريري، وهو مسلمٌ سني، لن يستمر في توفير غطاء سياسي للحكومة اللبنانية التي تخضع بشكل رئيس لسيطرة مليشيا حزب الله الشيعية اللبنانية، والتي بدورها تخضع بشكل رئيس لسيطرة طهران.

كما شدد على أن الحرب المدعومة سعوديًا في اليمن، والتي تُعد كابوسًا إنسانيًا، تميل كفتها لصالح الحكومة الشرعية الموالية للسعودية هناك، والتي قال إنها تُسيطر الآن على 85% من البلاد، إلا أن قيام المتمردين الحوثيين الموالين لإيران – الذين يُسيطرون على بقية أراضي البلاد – بإطلاق صاروخًا على مطار الرياض يعني أنه، إذ لم يتم السيطرة على كامل البلاد، فإن ذلك سيُمثل مشكلةً.

بدا لي أن وجهة نظره العامة تنص على أنه بدعم من إدارة ترامب – لقد أشاد بالرئيس ترامب، إذ وصفه بــ 'الرجل المناسب في الوقت المناسب' – فإن السعوديين وحلفائهم العرب يعملون ببطء على بناء تحالفٍ للتصدي لإيران. إلا أنني لدي شكوكي، إذ أن حالتي الاضطراب والتنافس الواقعتين في العالم العربي السني قد حالتا دون تشكيل جبهة موحدة حتى الآن، ولهذا السبب تسيطر إيران اليوم بشكل غير مباشر على أربع عواصم عربية – وهي دمشق وصنعاء وبغداد وبيروت. وهناك من يرى أن محمد بن سلمان يبالغ في معاداته وانتقاداته اللاذعة للمرشد الأعلى الإيراني، آية الله علي خامنئي.

قال لي محمد بن سلمان: 'إن المرشد الأعلى [الإيراني] هو هتلرٌ جديد في منطقة الشرق الأوسط'. وأضاف قائلاً: 'غير أننا تعلمنا من أوروبا أن الاسترضاء في مثل هذه الحالة لن ينجح. ولا نريد أن يُكرر هتلر الجديد في إيران ما حدث في أوروبا [هنا] في الشرق الأوسط'. و شدد على كل شيء تفعله السعودية محليًا يهدف لبناء قوتها واقتصادها.

ولكن هل يتمكن محمد بن سلمان وفريقه من استكمال ذلك؟ أكرر مرة أخرى، أنا لا أقوم بأي تنبؤات. إذ أخبرتني المصادر المطلعة أن الأمير لديه عيوبه، والتي يجب عليه أن يضبطها. ومن ذلك مايقال ان مستشارينه لا يتحدونه دائما بما فيه الكفاية، فضلا عن سيره في أمور كثيرة لم يتم انهاءها، وهناك قائمة من عيوب الأمير المتداولة، ولكن أتعلمون؟ أن الكمال ليس خيارا مطروحا هنا، فالأمر يتحتم أن يقوم شخص ما بتنفيذ هذه المهمة – وهي نقل السعودية إلى القرن الحادي والعشرين – فتقدم الأمير محمد وأخذ على عاتقه هذه المهمة. وعن نفسي، فإنني أشجعه بقوة لكي ينجح في جهوده الإصلاحية.
 

كما يُشجعه أيضا الكثير من الشباب السعودي. لقد علق في ذهني ما قلته رائدة الأعمال الاجتماعية السعودية البالغة من العمر 30 عامًا؛ 'إننا محظوظون بأن نكون الجيل الذي شهد [المرحلة] السابقة والقادمة'. إذ أوضحت أن الجيل السابق من النساء لم يكن ليتخيل ابدًا أن النساء سيتمكنَّ يومًا من القيادة، بينما لن يكون الجيل القادم قادر على أن يتخيل يومًا لا يُمكن فيه للنساء القيادة.

كما أخبرتني قائلةً: 'إلا أنني سوف أتذكر دومًا عدم استطاعتي القيادة'. وإن حقيقة انتهاء ذلك للأبد في شهر يونيو 'يمنحني الكثير من الأمل، إذ أنه يثبت لي أن كل شيء ممكن – وأن هذا عصر الفرص. لقد شاهدنا الأحوال تتغير ونحن شباب بما فيه الكفاية لإنجاح هذا التحول'.

ومنح هذا الجهد الإصلاحي للشباب هنا مصدر فخر جديد بلادهم، إذ أنه منحهم هوية جديدة، وهو ما يستمتع به الكثير منهم بوضوح تام. وأعترف الشباب السعوديون أنهم كان يشعرون دومًا بنظرة الناس لهم كإرهابي محتمل أو شخص قادم من دولة عالقة في العصر الحجري عندما كانوا طلابا في فترة ما بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر.


أما الآن فلديهم قائد شاب يقود إصلاحات دينية واقتصادية، ويتحدث لغة التكنولوجيا المتقدمة جدًا، وقائدٌ لاذنب له الا في رغبته بالانطلاق بسرعة فائقة للمستقبل. وجديرٌ بالذكر أن معظم الوزراء الآن في الأربعينيات من عمرهم – وليسوا في الستينيات من عمرهم. وفي ظل رفع اليد الخانقة للتطرف، فإن ذلك يمنحهم فرصة للتفكير بطريقة جديدة عن بلدهم وهويتهم باعتبارهم سعوديين.

أخبرتني صديقتي السعودية التي تعمل لدى منظمة غير حكومية قائلةً: 'يجب علينا أن نُعيد ثقافتنا لما كانت عليه قبل تولي الثقافة المتطرفة لدينا 13 منطقة في هذه البلاد، . هل تعلم أن كل منطقة في السعودية تمتلك مطبخا خاصا بها. ولكن لا أحد في العالم يعرف أكلاتنا الشعبية. هل كنتَ تعرف ذلك؟ لم أشاهد قط طبق طعام سعودي يشتهر عالميًا. لقد آن الأون لأن نتقبل هويتنا الآن وما كنا عليه'.

وللأسف، تضم هوية السعودية أيضا مجموعة كبيرة من السعوديين الأكبر سنًا يغلب عليهم الطابع القروي والتقليدي، مما يعني أن نقل السعودية للقرن الواحد والعشرين يُشكل تحديًا. وهذا الأمر يُعد السبب جزئيًا وراء عمل كل بيروقراطي رفيع لساعات طويلة جدًا. إذ أنهم يُدركون أن محمد بن سلمان قد يتصل بهم في أي وقتٍ من تلك الساعات لمعرفة ما إذ كان طلبه يتم العمل على إنجازه. وقد أخبرته بأن عادات العمل الخاصة به تُذكرني بنص ورد في مسرحية 'هاملتون'، عندما يتساءل الجوقة قائلاً: لماذا يعمل دومًا كأن 'الوقت يُداهمه'.

فأوضح محمد بن سلمان قائلاً: 'لأنني أخشى أنه في يوم وفاتي، سأموت دون أن أحقق ما يدور في ذهني. إن الحياة قصيرة جدًا، وقد تحدث الكثير من الأمور، كما أنني حريص جدًا على مشاهدته بأم عيني – ولهذا السبب أنا في عجلة من أمري'.


90

عنكاوا كوم / الراي

«لينا شاماميان أطربت الجمهور الكويتي بكل اللغات، وأحيت الموروث الشامي... في حديقة الشهيد».

ففي ثالث ليالي مهرجان «التراث المعاصر» الذي تنظمه أكاديمية «لوياك» للفنون الأدائية «لابا»، قدمت شاماميان مجموعة من أشهر أغانيها، حيث غنت شاميات وموشحات أندلسية مثل «لما بدا يتثني»، كما استعرضت إمكاناتها الصوتية بالعديد من اللغات واللهجات منها السريانية والأرمينية والكردية والفرنسية والعربية، بمصاحبة عدد من الموسيقين والعازفين من جنسيات مختلفة.

في مستهل وصلتها، قدمت شاماميان أغنية بعنوان «أورور» ثم موشح «لما بدا يتثني» والتي سبق أن غنتها فى تتر مسلسل «ألف ليلة وليلة» في إبداع تعبيري غير مسبوق، وبصوت رقيق ترنمت أغنية «قصة عشق» كلمات ماهر صبرا، موسيقى غوكسيل باكتاغير ويا ديلو، حيث امتزجت فيها الكلمات الكردية بالعربية، والأغنية تعبّر عن سكان منطقة الشمال في سورية، والتي تمتاز بالتنوع الديني والطائفي كالأكراد والسريان والعرب والأرمن.

إلى ذلك، أطربت شاماميان الجمهور بأغنية «بالي معاك» بمشاركة الفنان يوسف بارا، تلتها أغنية «شام»، ثم غنت بناء على طلب الجمهور مقطع من أغنية «ع الروزانا»، تبعتها بأغنية «رسائل» وهي من كلماتها وألحانها، لتقدم أغنية «شاء الهوى»، التي يقول مطلعها:«كم رغبنا... كم حلمنا... كم تمنينا وشئنا.... وشاء الهوى».

ولم تضن شاماميان على جمهورها بالغناء الأصيل، إذ روت عشاق الطرب بأغانٍ عذبة من مدن مختلفة، قبل أن تنثر السلام في أرض الصداقة والسلام عبر أغنية «Imagine» التي تحمل في ثناياها رسائل عديدة فحواها أن يعيش الشرق الأوسط آمناً وخالياً من فتن الأعراق والأجناس والمذاهب، بعيداً عن الحروب والنزاعات. لتنتقل إلى مكان آخر وتحلّق بالجمهور من خلال أغنية «ليلة لوباقي ليلة» لعبدالرب إدريس، ممازحة الجمهور بقولها:«كل ما أزور الكويت لازم أغني لكم هذه الأغنية»، لتؤدي أغنية بعنوان«هالأسمر» التي تألق بعزفها عازفي الكمان والقانون، فأغنية «آخر العنقود» بمصاحبة القانون والبيانو.

وبرتمٍ مبهج وبموسيقى فرحة شدت «يا مال الشام»، ثم غنت ريمكس من أغاني عدة على غرار،«فوق النخل» و«قدك المياس» و«حالي حال ومالي مال» وسط تصفيق وهتاف وزغاريد الجمهور التى أتت من جميع أنحاء المسرح، حتى تألقت بأغنية أرمينية بعنوان«هلالي» وهي كلمات غير مألوفه بالأرمني، لكن شاماميان أصرّت على تعليم الجمهور بعض مفرداتها ومقاماتها، لتختتم حفلها بطريقة مميزة عبر أغنية «موج البحر».

فور انتهاء الحفل، عبّرت لينا شاماميان عن سعادتها الغامرة، لتواجدها فى الكويت للمرة الثانية، قائلة:«جالية كبيرة من الأرمن تعيش هنا في الكويت، وهذا ما تلمسته حين زرت هذا البلد الجميل في المرة الأولى، حيث شعرتُ بشيء حلو ودافئ، وكأنني بين عائلتي لاسيما أن الشعب الكويتي أهل كرم وضيافة، وهذا ما يشعرني بالراحة والطمأنية».

وحول مشاركتها فى مهرجان«التراث المعاصر» أكدت أن هذا النوع من الفن ينتمي إلى «فولك مودرن» وهو موجود فى العالم أجمع،«وقد سبقنا إليه الغرب ولكننا نفتقده في عالمنا العربي، حيث يصعب علينا تقبل فكرة تغيير الفولكلور أو تجديد التراث بطريقة غيرمألوفة تجعل جيل الشباب يتآلف مع موروثاته الشعبية المنسية».

وأضافت: «وضع المهرجان بهذا الاسم يبدو مرتبطاً بفكرة تغيير وتجديد أغاني المورث الشعبي والتقليدي بطريقة عصرية، لا تؤثر على أصالتنا الشرقية، وهذا ما نجحت فيه لوياك تحديداً، وتجلى ذلك في دعوتها للفنانين الذين تميّزوا في هذه النقطة، والذين ارتبطت أسماؤهم وأعمالهم بالفن المعاصر».

91
صدور العدد (51) من مجلة أبرشية كركوك والسليمانية
صدر العدد (51) أيلول 2017  من مجلة أبرشية كركوك والسليمانية وهي نشرة دينية ثقافية فصلية تصدرعن أبرشية كركوك للسنة الثالثة عشر على التوالي تضمن صفحات هذا العدد المواضيع التالية :-
الافتتاحية : توسع الخرافات وامتدادها في أيامنا / بقلم المطران يوسف توما
الباب الروحي :السلام بين الأمنية والواقع / الاب قيس ممتاز
صوت البابا : " ((تعاطف )) حقيقي وليس مجرد شفقة تقتصر على النظر من بعيد

بحوث ومقالات : تعرف الى كنيستك : المدارس في كنيسة المشرق  / بقلم الاب ألبير أبونا
حياة قديس : القديسة الشهيدة آجنس  / بقلم الاخت دميانة زيا
ركن الامثال : بقلم عادل عبد الاحد الياس
قصة قصيرة : الببغاء الصامت / بقلم المطران يوسف توما
من نتاجات القراء
ركن العلوم و تكنولوجيا : العلمانية  / بقلم د. يوخنا مرزا
لقاء مع : السيد لويس بهجت / اجرى اللقاء أدي شامل نعوم

ركن الاسرة : أعداد هيئة الادارة و تحرير النشرة
اخبار الابرشية
استراحة النشرة
الصفحة الاخيرة : صورة قلب يسوع الاقدس ، شعلة النار الالهية  .

92
بالصور /اقدم كنائس الموصل تروي اسفارا من الظلم الذي الحقه بها داعش
عنكاوا كوم –خاص
نشر  احد شمامسة كاتدرائية مار توما الاثرية  في مدينة الموصل على موقعه في شبكة التواصل الاجتماعي المعروف بالفيس بوك  صورا للكاتدرائية المذكورة  الواقعة بالجانب الايمن  وقد تضررت اركانها نتيجة حقبة  سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  على مدينة الموصل ..وكتب  الشماس حارث الصلاح بموقعه التواصلي مقرونا بالصور ان تلك الصور تعود للكنيسة التي تجاورها مقبرة ضمت رفات ابناء الكنيسة ممن رحلوا خلال العقود السابقة حيث لم يسلموا حتى من جور التنظيم الذي  جرف المقبرة ونشر ذلك بتقرير مصور في عام 2015 ..تجدر الاشارة الى ان الكاتدرائية تعد اقدم كنائس المدينة حتى انه لم يعرف تاريخ تاسيسها لقدمها ويقال ان زمن تشييدها يعود لزمن الرسل وانها كانت عامرة خلال القرن السادس الميلاديحيث استمع خليفة يدعى الخليفة  المهدي لشكوى بخصوصها في سنة 770م لدى زيارته للمدينة  حيث حاول البعض هدمها من اجل اثارة فتنة  شعبية  كما ان هنالك تقليدا اخر يشير الى ان الكنيسة كانت عبارة عن  مسكن لاحد المجوس حوله بعد ان امن بالمسيحية  لدار عبادة  حيث مر به الرسول مار توما اثناء ذهابه لبلاد الهند حيث بشر بالمسيحية في تلك البلاد البعيدة ..وكان موقع عنكاوا كوم قد نشر تقريرا لها في الاعوام التي سبقت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية تحت عنوان  كاتدرائية مار توما في الموصل اقدم كنائس المدينة تروي اسفارا من الذكريات حيث زارها في ذلك العام مراسل الموقع الزميل سامر الياس ..


93
كتاب "الهوية المسيحية في الرواية العراقية" دراسة تحليلية ما بعد 2003 للاعلامي عماد جاسم
عنكاوا كوم/بغداد/ باء كاف
صدر للباحث والاعلامي عماد جاسم يوم الخميس كتاب عن دار الشؤون الثقافية بعنوان "الهوية المسيحية في الرواية العراقية"، تضمن دراسة تحليلية لسبع عشرة رواية عراقية ما بعد عام 2003 تناولت قصصا وحكايات للمسيحيين في فترات من تاريخ العراق وعلاقتهم بالارض والبيئة التي عاشوا بها اضافة الى اسباب الهجرة . 
وفي مستهل الاحتفاء بالكتاب الذي اقيم في ملتقى رضا علوان وسط بغداد، قدم الباحث الدكتور جاسم الساري شرحا عن مفهوم الهويات الفرعية وتحديدا الهوية المسيحية وكيف سلط كتاب مسلمين الضوء على تاريخها وشخصياتها لدورهم في التنوير والثقافة، مشيرا الى أن دراسة الشخصية المسيحية ليست ترفا فكريا بل نشاط انساني ضروري يسهم في تحديد الهوية والارتقاء بها.
بدوره، بين الاعلامي عماد جاسم  أن الكتاب محاولة وطنية واخلاقية وانسانية لمكون عراقي مهم نريد ان نتمسك به من خلال الفكر والادب الروائي الذي قدم بعد 2003 وكان ترجمة حقيقية لمشاعر المسيحيين والمسلمين تجاه المسيحيين، منوها الى أنه بالاصل دراسة ماجستير حصل خلالها الكاتب على درجة الامتياز في مجال النقد والادب الحديث .
وأضاف جاسم أن "الكتاب يعد من الدراسات النادرة والجريئة من وجهة نظر بعض الاكاديميين للهويات الفرعية مع قراءة معمقة للهوية العراقية والهوية المسيحية عبر الغوص في تحليل  سبعة عشر رواية عراقية تناولت قصصا وحكايات المسيحيين في فترات متباينة من تاريخ العراق وعلاقتهم بالارض والبيئة التي عاشوا بها اضافة الى اسباب هجرة المسيحيين وما تعرضوا من مضايقات بعد هيمنة الاسلاميين على الحكم في العراق"  .
وأسترسل الاعلامي الحديث عن كتابه الذي شمل 288 صفحة من القطع المتوسط  وبمقدمة وثلاثة فصول وخاتمة ونتائج،قائلا "تضمن الكتاب القاء الضوء على اعمال احد عشر روائيا بعضهم من المسيحيين داخل العراق وخارجه واخريين امثال انعام كجه جي والروائي سنان انطوان والكاتبة ميسلون هادي واحمد سعداوي وميثم الحلو والروائي ناظم العبيدي" .
وأعتبر الكاتب محاولته الفكرية للتعريف عن ازمة الهوية الشخصية ما بين الهوية المسيحية والهوية الوطنية وما تعرضت له الشخصية المسيحية من تطهير ثقافي كبير وفي جانب اخر رغبات ونزوع بالهجرة لدى الشخصية في اجيالها الجديدة عن اجيالها السابقة وتغليب هويتها الفرعية .
وكان للكاتب حسن هادي زبون، إطلالة على هامش الاحتفاء اشار خلالها الى أن كتاب "الهوية المسيحية في الرواية العراقية" يتخذ منحئا بحثيا استقصائيا من خلال دراسة 17 رواية محصورة ما بين 2004 وسنة 2015 وموضوعات لم يسلط عليها الضوء عبر مناقشة حيادية للهوية المسيحية من زوايا نظر متعددة واهمها دورهم المميز في رسم الصورة المدنية والجانب التثقيفي .


94

بقرادونيان: لحلٍّ في المنطقة يحافظ على الوجود المسيحي

عنكاوا دوت كوم/لبنان 24
أكّد الأمين العام لحزب "الطاشناق" النائب أغوب بقرادونيان في خلال ندوة نظمتها لجنة الإعلام في "الطاشناق" بعنوان: "مسيحيو الشرق... إلى أين؟"، في قاعة مطرانية الأرمن الأرثوذكس - برج حمود أنّ "المطلوب هو الحلّ في هذه المنطقة للحفاظ على ما تبقى من الوجود المسيحي"، مشدّداً على "ضرورة العمل من أجل الخروج عن منطق الرعايا في الدول العربية والوصول الى منطق المواطنة والمشاركة الفعلية ورفض منطق مواطن درجة ثانية".

ودعا إلى "العمل على منطق مسيحي موحد، بعيداً عن الطوائفية والمذهبية والكفّ عن الصراعات، والعمل بجدية وبسرعة على البقاء".

وأشار بقرادونيان إلى "أنّنا لسنا بحاجة إلى بناء المزيد من الكنائس ولا نحتاج إلى أديرة جديدة بل نحن في حاجة إلى العمل والبقاء والتثبت بالأرض والنضال في الشرق الأوسط"، لافتاً إلى أنّه "علينا العمل مع مؤسّسات كنسية في الخارج لدعم جهود إبقاء المسيحيين ولا سيّما النازحين منهم في سوريا والعراق وعدم نقلهم أو تهجيرهم إلى الغرب حيث فقدان الهوية والتقاليد المسيحية".

وختم قائلاً: "فلنبدأ نحن كمسيحيين بالعمل على بقائنا قبل المطالبة من المسلمين أن يقبلوا بوجودنا".

95
مسيحيو الشرق...الى اين؟

عنكاوا دوت كوم/الديار
 نظمت لجنة الاعلام في "حزب الطاشناق"، ندوة حوارية بعنوان "مسيحيو الشرق...الى اين؟"، في قاعة مطرانية الارمن الارثوذكس، في برج حمود، شارك فيها الامين العام لحزب الطاشناق النائب هاكوب بقرادونيان، رئيس الرابطة السريانية وامين عام اللقاء المشرقي حبيب افرام والباحث السياسي حسن حمادة، في حضور وزير السياحة اواديس كيدانيان، السفير الارميني في لبنان صاموئيل مكردجيان، النائب ارتيور نظاريان، ممثل النائب سامي الجميل عضو المكتب السياسي لحزب الكتائب الياس حنكش، ممثل عن كاثوليكس الارمن الارثوذكس لبيت كيليكيا ارام اول مطران الارمن الارثوذكس شاهيه بانوسيان، مطران الارمن الكاثوليك جورج اسادوريان، رئيس اللجنة المركزية لاتحاد الكنائس الارمنية الانجيلية في الشرق الادنى القس بول هايدوستيان، الوزراء السابقين: بانوس مانجيان، فريج سابونجيان، وحشد كبير من الشخصيات الاكاديمية والروحية والفكرية ومثقفين.

ادارت الندوة اليس بوغوضيان التي رحبت باسم لجنة الاعلام في حزب الطاشناق بالحضور والمشاركين، مشددة على "اهمية هذا اللقاء من اجل البحث في مصير مسيحيي الشرق".

بقرادونيان

وقال بقرادونيان في كلمته: ان "موضوع المناقشة اليوم هو وجود المسيحيين في الشرق الاوسط، نتيجة القلق حول ما سيكون مصير المسيحين في المنطقة. ان مصطلح الوجود المسيحي يدل بالحديث عن مسيحيين منتشرين في مناطق مختلفة من الدول العربية".

وطرح تساؤلات عن "هل نحن نتحدث عن وجود مسيحي متجانس في المنطقة؟ هل نتحدث عن وجود مسيحي موحد لا خلافات فيه بين الطوائف والمذاهب المسيحية؟ وانطلاقا من هذه الاسئلة الاعتراضية والتي تعطي انطباع الاجوبة ايضا اطرح السؤال الاهم ماذا نريد من المسيحيين انفسنا في هذه المنطقة؟ ماذا نفعل نحن للحفاظ على المسيحيين؟ امام الزحف الارهابي في المنطقة هل نكتفي فقط بالقاء التهم والعتب واللوم على التطرق الاسلامي ونطلق شعارات تتلاشى مع غروب الشمس".

اضاف بقرادونيان: "ان المطلوب هو الحل في هذه المنطقة للحفاظ على ما تبقى من الوجود المسيحي والعمل من اجل الخروج عن منطق الرعايا في الدول العربية والوصول الى منطق المواطنة والمشاركة الفعلية ورفض منطق مواطن درجة ثانية. العمل على منطق مسيحية موحدة بعيدا عن الطوائفية والمذهبية والكف عن الصراعات. العمل بجدية وبسرعة على البقاء".

وأكد بقرادونيان اننا لسنا "بحاجة الى بناء المزيد من الكنائس لا نحتاج الى اديرة جديدة بل نحن في حاجة إلى العمل والبقاء والتثبت بالارض والنضال في الشرق الاوسط، وعلينا العمل مع مؤسسات كنسية في الخارج لدعم جهود ابقاء المسيحيين ولا سيما النازحين منهم في سوريا والعراق وعدم نقلهم او تهجيرهم الى الغرب حيث فقدان الهوية والتقاليد المسيحية".

وختم قائلا: "فلنبدأ نحن كمسيحيين بالعمل على بقائنا قبل المطالبة من المسلمين ان يقبلوا بوجودنا".

افرام

ورأى افرام في مداخلته ان "نصف الحرب أن تعرف من أنت والنصف الآخر أن تعرف ماذا تريد؟، مشيرا الى ان "الشرق متنوع، لا هو قومية واحدة عربية، ولا دين واحد مسلم، ولا مذهب واحد سني"، وقال: "نحن بتاريخنا وثقافاتنا وهوياتنا وحضاراتنا جزء لا يتجزأ من تراب وأرض هذا الشرق. لا يمكن لأحد أن يلغينا أو ينفي دورنا أو يعاملنا كمواطنين درجة ثانية أو كذميين أو كاتباع أو كجاليات".

وشدد افرام على ان "الارض لمن عليها وليست لمن تحتها! أي شعب لا يريد أن يدفع ثمن صموده دما وتنظيما وعرقا وعلاقات سيخسر وسينتهي"، داعيا الى "نهضة فكرية تبدأ بالاصرار على هويتنا. ليس هينا أن نبيع كرامتنا، ونلتحق بالاقوى، ونتماهى مع أي محتل، ونقبل اليد التي تذبحنا. أن ننسى تاريخنا ومجازرنا مثلا. أن ننكر ان العثمانيين شنعوا بنا وذبحونا وريدا وريدا".

وتابع: "أننا دعاة مواطنة وحقوق انسان وحقوق جماعات وحريات للشرق. لا نريد لانفسنا امتيازا، بل لنا ولكل المكونات. لا يمكن أن يستمر الشرق بأنظمة اوتوقراطية وآحادية، اما خوذة العسكر اما عمامة رجل الدين، أنظمة دون انتخابات فعلية، دون مساواة للمرأة، دون اعتراف بكل نسيج المجتمعات".

وقال: "في مثلنا وقيمنا كمسيحيين، لا يمكن أن نستمر ونحن نقبل بهذا الكم من الاستهتار من السخافة من عدم الرؤية من السطحية من الحسد والغيرة والتزلف، ضمن بيئاتنا ومع الآخرين. من يحكمنا وكيف؟ ما هي أحوال أحزابنا وتنظيماتنا واعلامنا ومدارسنا؟ كيف يؤخذ القرارفي مؤسساتنا؟ أين دور مفكرينا ونخبنا؟"

واعتبر افرام ان "لبنان يبقى واحة وآخر قلعة مسيحية في الشرق، رسالة النظام رغم كل علاتة فيه روعة ان المسيحية حرة. مهما كان عددها هي نصف الوطن والسلطة. فيه نكهة الحرية رغم عثراتها. إنه نموذج يسعى فخامة الرئيس لأن يصبح "مركزا دائما لحوار الاديان والثقافات"، وان نلعب دورا في المسيحية المشرقية، وفي بقائها. لكن هل يمكن أيضا أن نوقف التمايز ببننا كمسيحيين، نحن لسنا درجات. هل يحلم اينشتاين أرمني مثلا أن يصبح حاكما لمصرف لبنان أو رئيسا مثلا؟"

وشدد افرام على ان "الكل معني. العالم العربي والاسلامي بحاجة الى اصلاح عميق في الثقافة، قبل السياسة والانظمة، الى نظرة مختلفة للتنوع، الى اعتبار المسيحية ثروة. أوقفوا فتاوى الجهل والحقد والالغاء، في المدرسة والجامعة والاعلام. وكذلك الفاتيكان هل يتفرج بعد على خسارة الشرق؟ والعالم الغربي بحاجة الى قيادة وفكر الى مبادىء لا يتخلى عنها لمصالح. نعرف أن السياسة هكذا، لكن الغرب لن يستمر اذا فقد روحه. لا يمكنه أن يفكر فينا فقط كأننا معدون للهجرة".

وختم افرام قائلا: "نحن مسؤولون، أسوأ ما يصيبنا أن ننسب اخفاقاتنا على الآخرين. أيها المسيحيون أنتم نور لا تقبلوا الا بأن تشهدوا. وأنا هنا مع شعب هو مثال للمقاومة، للخصوصية، ومع ذلك كلنا أمام تحدي البقاء. وسنربحه".

حماده

بدوره قال حماده في مداخلته: "إن تاريخ البشرية بدأ بثورة وأساس الحضارات بدأ في بلاد ما بين النهرين مع الأشوريين والكلدان والسريان، هم أصحاب البلاد الأصليين لأنهم أصحاب الحضارة الأصلية العظيمة".

وأضاف: "نحن بالنهاية أبناء هذه الأرض وهذه الحضارة، المسيحية هي جزء لا يتجزأ وجزء أساسي والجزء الأساس من لاهوتنا القومي"، معتبرا أنه "بعد كل الأهوال التي تعرضنا لها آن الأوان لكي نغلب موضوع الإنتماء الوطني على أي إنتماء آخر لأن الوطنية لا تحدد لا بالإنتماء الديني ولا بالإنتماء العرقي ولا بحصرية اللغة، بل هي مشاركة مستدامة بدورة الحياة والعمران".

وتابع: " هكذا تحدد المواطنية، يعني أنا شخصيا كلبناني ليس لدي أي مانع، أن يكون الأرمني، الكردي، العلوي، اللبناني، رئيس حكومة أو رئيس جمهورية لأني أعتبر أن مشكلتنا وما نعيشه اليوم نتيجة الطائفيات والمذهبيات كما قال الإمام الشيخ محمد عبده وهو الرجل المتنور، الذي للأسف لم يعد له أتباع تقريبا في الوسط المسمى إسلامي، الذي قال أن مصيبة الإسلام في المسلمين ويهمنا أيضا ألا تكون مصيبة المسيحية في المسيحيين".

وأبدى حماده أعجابه بالفقه الفاتيكاني إستشهد "بما ورد في رسالة قداسة البابا في يوم السلام العالمي في مطلع العام 2011 حين تحدث بشكل واضح في الفقرة 14 من هذه الرسالة حيث اعتبر أن المشاكل الحاصلة لدى الأوروبيين بسبب طلاقهم الكامل لجذورهم المسيحية ولأنهم ما لم يتصالحوا مع جذورهم المسيحية فهم لن يعرفوا السلام ولن يتمكنوا من إقامة علاقات صراحة وصدق مع باقي شعوب الأرض"، معتبرا أنه "يعترف أن كل هذه العلاقات الدولية القائمة هي علاقات كاذبة".

96
عنكاوا كوم \ حوريات دايلي نيوز
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم
مردين- وكالة الاناضول


قال احد المسؤولين في دير مار كابرييل في الـ 22 من الشهر الجاري بأن السريان فى مقاطعة ماردين جنوب شرقى تركيا رحبوا بالعودة الوشيكة للملكية القانونية لدير مور كابرييل الى كنيستهم،

وقال نائب رئيس الوزراء هاكان جاويش اوغلو في وقت سابق ان مقبرة سرية سريانية تعود الى الدير نقلت عن طريق الخطأ الى خزانة الدولة. واضاف "اننا ننقل الان هذه المقبرة الى اصحابها".

وقال قرياقوس ارغون رئيس مؤسسة دير مور كابرييل ان المشكلة نشأت عندما تم تغيير وضع بلدية ماردين الى بلدية حضرية في عام 2014 وكانت سندية ملكية الدير والكنيسة والمقابر التابعة لمؤسسة دير مور كابرييل سلمت الى خزينة الدولة التركية.

وفي اعقاب معارضة شديدة, نقلت الممتلكات اولا الى مديرية الشؤون الدينية ثم الى المديرية العامة للمؤسسات. واضاف "اننا نقدر تقديرا كبيرا نقل الدير والكنيسة وتوابعها البالغة من العمر 2000 عام. هذه هي ممتلكات المؤسسة وبلادنا".

ورحب مطران كنيسة مار بهنام كابرييل اكوز ببيان جاويش اوغلو واصفا اياه بأنه "اخبار جيدة". وقال اكيوز "كما ونطلب بلطف من جاويش اوغلو نقل ملكية بقية الكنائس والاديرة والمقابر وليس فقط دير مور كابرييل. هذه املاك الكنيسة السريانية, ومعظمها يعود الى القرن الرابع والخامس والسادس".

وقال المحامي محمد غوفريل مدير مؤسسة مور كابرييل ان السلطات الرسمية تعاملت مع العملية الرسمية اللازمة.

http://www.hurriyetdailynews.com/turkeys-syriac-community-welcomes-mor-gabriel-monasterys-return-122914

97


وكالة انباء فارس

صرح ممثل الطائفة المسيحية الآشورية والكلدانية في مجلس الشورى الاسلامي الايراني يوناتن بت كليا بان الاشوريين تخلصوا ايضا من ظلم داعش بعزم المقاتلين الايرانيين البواسل الى جانب قوات المقاومة في المنطقة وبقيادة القائد الشجاع اللواء قاسم سليماني.

وجاء في جانب من رسالة النائب بت كليا، انه لو لم تكن توجيهات وحكمة قائد الثورة الاسلامية لما كان العراق وسوريا اليوم موحدين ولو لم يكن عزم وثبات القائد الحكيم لما شهدنا اليوم اجهاض المخطط المرسوم للشرق الاوسط.

واضاف الامين العام للاتحاد العالمي للاشوريين، اليوم وقد ازيلت هيمنة داعش الخبيثة من ارض العراق وسوريا وعادت الشعوب الحرة الى حضن الوطن، ارى لزاما ان اوجه نيابة عن الطائفة الاشورية في العالم اخلص آيات الشكر والتقدير.

ولفت الى ان الاشوريين تكبدوا افدح الاضرار تحت براثن داعش الدموية، ومنها قطع رؤس عدد كبير من مفكريهم ومثقفيهم ورجال دينهم الذين وقعوا في الاسر والدمار الكبير الذي لحق بالكنائس والابنية المقدسة وتحطيم معالم تاريخ حضارتهم العريقة في ارض ما بين النهرين الى جانب سائر الاعمال الوحشية المتمثلة بالاغتصاب والابادة الجماعية.

وقال، الان وبعزم المدافعين الشجعان الايرانيين الى جانب المقاومة في المنطقة بقيادة القائد الشجاع اللواء قاسم سليماني، فقد تحرر الاشوريون ايضا من ظلم وجور الدواعش، فلا يسعنى الا ان اعبّر عن اخلص مشاعر التقدير لكم.

98

كمال يلدو: مساوئ التعديلات المقترحة على قانون الاحوال الشخصية مع القاضي هادي عزيز علي
https://www.youtube.com/watch?v=cDzM5mOZrsE

99
البطريرك ساكو يزور دولة رئيس مجلس النواب العراقي

عنكاوا دوت كوم/إعلام البطريركية

زار مساء الخميس 23 تشرين الثاني 2017 غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو دولة رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور سليم الجبوري في مقره بالمنطقة الخضراء. رافقه في الزيارة معاوناه المطرانان مار شليمون وردوني ومار باسيليوس يلدو.


 في البداية  ثمّن غبطته ما يقوم به دولته من مبادرات تتسم بالحكمة والرؤية  لتوطيد وحدة البلاد وترسيخ أسس المواطنة الحقّة. ثم عرض عليه: أهمية إبقاء  بلدات سهل نينوى موحدة، لأنها بلدات متجانسة لا يمكن تقسيمها كما هي الآن. وتلافيا للتغيير الديموغرافي في هذه المنطقة،  إقترح استحداث وحدات إدارية خاصة بالإخوة الشبك  كما هو الوضع بالنسبة للمكون المسيحي في  قضاء الحمدانية وتلكيف. وكذلك طلب دمج  حراسات  بلدات  سهل نينوى في الشرطة الاتحادية مما سيشجع المسيحيين على العودة والبقاء.

وعلق دولة رئيس مجلس النواب بانه سوف يتناول الموضوع مع المعنيين.

بعد ذلك اثار غبطته موضوع قانون 26 الذي يقضي بإجبار القاصرين المسيحيين على تسجيلهم مسلمين عندما يشهر أحد الوالدين اسلامه. و بان هذه الأدبيات القديمة لا تتماشى مع التطور والحداثة،  ووجوب احترام حرية الأشخاص في اختيار عقيدتهم.

من جانبه أوضح دولة رئيس مجلس النواب ان هذا القانون لن يدرج في جدول اعمال المجلس  في هذه الدورة، وانشاء الله سيكون هناك تفهم لموقف المسيحيين.

ثم توقف غبطته عند معاناة الشباب المسيحي بسبب عدم توظيفهم في دوائر الدولة، الامر الذي يجبرهم على الهجرة بحثاً عن العمل، ولا سيما ان معظمهم خريجي جامعات ومعاهد.

وعقَّب دولته بانه سيهتم شخصيا بهذا الموضوع. ثم ذكر انه يتمنى على  ممثلي المسيحيين  ان يوحدوا  موقفهم  ومطالبهم.

فردّ غبطته: نحن أيضا نتمنى ذلك، وقد سعينا من اجله وسوف نستمر  في السعي من اجل تحقيق هذا الهدف.

وفي الختام شكره غبطته على اهتمامه ومتابعته لهذه الملفات الحيوية بالنسبة للمكون المسيحي.

 

 

 

 


100

النائب عماد يوخنا يرد على مستشار رئيس الاقليم السابق كفاح محمود كريم في مقابلة على فضائية ANBsat
http://www.ankawa.org/vshare/view/10618/emad/

101
” نحن الكلدان، شهودٌ للكلمة وشهداء الحق”

كلمة المطران ميشال قصارجي في المركز الكاثوليكي للإعلام
عنكاوا دوت كوم/اعلام البطريركية
تحت عنوان " نحن الكلدان، شهودٌ للكلمة وشهداء الحق"
اصحاب السيادة والسعادة والمعالي،
الآباء الاجلاء والراهبات الفاضلات
ايُّها الاخوة والأخوات المباركون

الكنيسة الكلدانية شاهدةٌ للكلمة المتجسّد، يسوع المسيح، منذ بداية مسيرتها الطويلة القديمة العهد جداً، الى يومنا الحاضر هذا، مروراً بحقباتٍ مجيدةٍ ومراحلَ دمويّةٍ ايضاً عرفت ان تسكُب خلالها محبّتها للمصلوبِ في كؤوس تقدمة الذاتِ الكليّة قرباناً حياً على مذابح العليّ وبخوراً زكيَّ العرف يفوح من مجامر العبادة الحقَّة… فاتَّخذت لها شعاراً كلمة بولسَ الرسولِ الإناءِ المصطفى: "الحياةُ عندي هي المسيحُ والموتُ ربحٌ" (فيليبي 2/21)
    أيُّها الإخوة،
اليوم اشبهُ بالأمس الى حدٍّ بعيدٍ، والتاريخُ يكرّر نفسه، وتعودُ آلة التطرُّف الدينيّ الأعمى الى سفك دماء المسيحيّين من جديدٍ غير قادرةٍ على قبولِ الآخر المُختلف بل تتذرّعُ كما في الماضي بأسباب كاذبةٍ بعيدةٍ عن المآرب الرخيصة والهدّامة التي ابتدأت تكشف عنها النقاب صراحةً… وإن اتّسمت أحياناً ، وللأسف، بعباءة الدين زوراً.
بعد مرور عامين بعد المئة على تلك المجازر التي ارتُكبت بحقّ الكلدان والسريان والآشوريين والأرمن واليونان، والتي تعرف بمجازر سفر برلك، تعودُ الى الواجهة معاناةُ المسيحيّين من خلال القتل والخطف والتهجير القسري واحتلال الكنائس وتفجيرها احياناً وسلب الممتلكات، إن في العراق أو سوريّا أو مصر وغيرها… ناهيك عن تدميرٍ للتراث ومعالمه التاريخيّة والدينيّة الضاربةِ في القِدَم!
منذُ أن قدّم المسيحُ ذاته ذبيحةً حيّةً على خشبة الصليب، تستمرُّ قافلةُ الذين يبذلون دماءهم العَطِرة في سبيل إيمانهم بهِ وتطولُ يوماً بعد يومٍ، لتبقى شُعلةُ الإيمان وجذوة الرجاء ومِشكاةُ المحبّة… قَبَساً متلألئاً في ظلام عالمنا الدّاجي. وكنيسةُ المشرق الكلدانيّة، التي تُعرف أيضاً بكنيسة الشهداء، قدّمت على مذبح الصليب الذي تتفجّر منه ينابيعُ القيامة، أكثرَ من مئةٍ وستّين ألفِ شهيدٍ من إكليريكيّين وعَلمانيّين ناهيكَ عن الشهداء الأحياء الذين يَندى الجبينُ لبسالتهم ورباطةِ جأشهم وصلابة إيمانهم…. فكانت بحقٍ شاهدةً أمينةً للكلمة… عبر توالي العصور!
أسماءٌ عديدةٌ لمعت في قافلة شهدائنا المباركة، لكنّنا نذكرُ منها على وجه الخصوص الأبَ الشهيد حنّا شوحا، بكرَ شهداء الإكليروس خلال مذابح سفر برلك عام 1915 الذي خدم في كاتدرائية الربّان هرمزد في ماردين ، ونذكرُ أيضاً المثلّث الرحمة المطران أدّي شير الشقلاوي مُطران سَعرت الذي ترك آثاراً ادبيّةً نفيسةً وخدم بنشاطٍ وغيريّةٍ قلَّ نظيرُهما بلدتهُ ومدينةَ كركوك حيث أسس المدارس والأخويّات وترجم الصلوات الطقسيّة الى اللغة التركيّة.
لن نغفل أيضاً عن ذكر مار يعقوب اوراها مطران الجزيرة العمريّة ومار توما اودو مطران اورمية ومار توما رشّو مطران اثيل… ناهيك عن "المُعترفين"، أي الذين احتملوا العذاباتِ والآلآمَ في سبيل إيمانهم بالرب يسوع، عَنَيتُ بهم المطران مار اسرائيل اودو رئيس أساقفة ماردين ومار سليمان صبّاغ رئيس أساقفة آمد ومطران سلامس مار بطرس عزيز ومار اوجين منا مطران "وان"، ما عدا الألوف من الإكليريكيين والعلمانيين الذين آثروا إهمال كُلّ شيءٍ في سبيل الحفاظ على وديعة الإيمان الثمينة.
أمّا الشاهد الحقيقيُّ على استمرار جلجلة المسيحيّين في هذا الشرق المتألمّ، فهو الشهيدُ المطران بولس فرج رحّو راعي أبرشية الموصل الكلدانية والأعدادُ الغفيرةُ من الشهداء، إكليريكيين وعلمانيين، يُضاف إليهم جمهورُ الذين يحملون بصبرٍ وتسليمٍ لمشيئة الله مرارةَ الدهر الحاضر مُستَقين العزاء والسلوانَ من الناهض من الرَّمس في اليوم الثالث مُحطّماً بقوّة المحبّة عقالاتِ الجحيم وأمخالهُ الدهريّة!
لكم نشعرُ بالأسى والمرارة أمام واقعنا الأليم في هذا الشرق المصلوب، ولئن كنّا في سعيٍ الى المدينة الباقية ولا نبني رجاءنا على حجارة ٍ اضحت اثراً بعد عينٍ. لذلك، فلسانُ حالنا ما ورد في مقالة الشماس نوري ايشوع في 14-4-2015، حيثُ يبكي على اطلال مدينة المعارف وأمّ العلوم مدينة نصّيبين وكاتدرائيتها ودير الشهيدة فبرونيا النصّيبيّة ومدرستها الشهيرة وقبر الملفان نرساي النوهدري الذي ما عاد يُعرف مكانُه… كما يأسف لتحوّل دير مار اوجين في جبل إيزلا الأشمّ الى هيكلٍ خَرِبٍ مثلهُ كمثل دير مار ابراهيم الكشكري وكنيسة مار كوركيس الأثريّة في بازيدي وقُرى أبرشية الجزيرة العمريّة ودير مار سبريشوع وكاتدرائية سعرت ومطرانيّتها وقُرى أبرشيتها الستّين بما فيها دير مار يعقوب الحبيس ومكتبته الزاخرة بالنفائس الأدبيّة ودير مار يوحنا نحلايا… وما ذهب في مهبّ رياح التدمير وتغيير المعالم ودحرِ تاريخٍ وضّاء متألّق بالأمجاد، مدينةُ "وان" القديمةُ العهد وأبرشيّتا اورمية وسلامس وكاتدرائية مار بثيون في ديار بكرَ مدينةِ العزّ مع كنيسة مار يوسف في ميافرقين المعروفةِ بمدينة الشهداء منذ القديم، بالاضافة الى مدينتي الرُّها وماردين… إنَّ هذا المنظر الذي تدمي له القلوبُ وتنهمر لأجله العَبرات،… كُلُّ ذلك يُجيّش فينا أيضاً شعور الافتخار بالصليب، رمز اعتزازنا ونصرنا ويبعث فينا عواطف الإيمان الحقيقي!
لقد شهدت بازيليك القديس بطرس في الفاتيكان موقفاً هامّاً لقداسة البابا فرنسيس في يوم الأحد 12 نيسان 2015، هو بمثابة علامة رجاءٍ جديدةٍ لنا؛ إذ اعترف قداستُه علناً بالإبادة الأرمنيّة ولكن أيضاً السريانيّة والأشوريّة والكلدانيّة… مؤكّداً على كون كنيستنا كنيسةَ الشهادة الرافعة لواءَ الإنجيل ببسالةٍ وقد ورد في عظة صاحب القداسة ما ترجمتهُ: "لقد عاشت البشريّة في القرن العشرين وقد ضربت شعبكم الأرمني – الأمَّة المسيحيّة الأولى – مع السريان الكاثوليك والأرثوذكس والأشوريّين والكلدان واليونان. أساقفةٌ – يضيفُ قداستُه – وكهنةٌ ورهبانٌ ونساءٌ ورجالٌ وعجزةٌ قد قُتلوا …"
"السريان والكلدان والأشوريّون قد ذُبحوا ما بينَ العامَين 1915، 1918. في ظروفٍ شبيهةٍ جداً ولربما في الأماكن عينها التي واجه فيها أخوتُهم الأرمن، المَصير عينه! يقولُ الدكتور جوزف يعقوب.
هذه الحقيقةُ التي نعرفُها من شأنها أن تدفع فينا القوّة من جديدٍ، لكي تَدُبَّ العزيمةُ في نفوسنا التي يتصارعُ فيها الإيمانُ الواثقُ والرجاءُ الوطيدُ مع الخوفِ والتردّد والتشاؤم…
حسبُنا أن نكون على مثال معلّمنا وأن نحذو حذوه، فهذا فخرٌ لنا.. وحسبُنا أيضاً أن نستثمر دماء آبائنا وأجدادنا وإخوتنا التي أروت تُراب أوطاننا عبر الأجيال والى يومنا الحاضر، عساها تُنبت قيامةً ورجاءً بغدٍ مُشرقٍ زاهرٍ وتمسُّكاً أعمى بكلام الرب الذي أودعنا إياه في الكتاب المقدس قائلاً لنا: " ثقوا، قد غلبتُ العالم".(يوحنا 13/1-33)
أيُّها الأحباء،
قدّمت الكنيسة الكلدانية ما يقارب مئتي ألف شهيدٍ من إكليريكيّين وعلمانيّين سقطوا على مذبح الدفاع عن إيمانهم بالناهض من القبر في اليوم الثالث، ليسطّروا بدمائهم العطرة تاريخ هذا الشرق المشرّف، الذي يفوحُ منه عرفُ الشهادة الطيّب الشذا معطِّراً الكون كلّه برائحة المسيح التي انعشت عالمنا الغارق في سُبات الظلام وغياهب الموت. واسمحوا لي هنا ان اورد لكم ما ورد في مقدّمة كتاب الخوري جوزيف نعيّم الصادر عام 1920 بالإنكليزيّة، وإليكم خلاصتُه بلُغة الضاد: "لم يعرف تاريخ المشرق طوال حقباته احداثاً دمويّةً كتلك التي سُجّلت خلال المذابح المروّعة وحملات الإبادة الجماعيّة التي ارتكبتها الحكومة التركيّة تجاه مسيحيّي الأناضول وأرمينيا عام 1915. (…) إنَّ خطط الإبادة المسيحيّة شملت الأقليّات المسيحيّة كالأشوريين والكلدان والسريان والأرمن حيث كانوا هم أيضاً ضحايا المخطّط الإجرامي الذي كان هدفُه إفناءَ المسيحيين جذوراُ وأغصاناً."ويزيدُ صاحب المقدّمة على هذا قائلاً: "قبل بدء الحرب العالميّة الأولى، كان عددُ الكلدان والسريان والأشوريين والأرمن كبيراً، وكانت مناطق سكناهم في قرى عديدة انتشرت هنا وهناك في ربوع تركيا ومنطقة "وان" المتاخمة لبلاد فارس والقوقاز. سكن هؤلاء المسيحيّون في تلك المناطق منذ قرونٍ طويلةٍ وأجيالٍ عديدةٍ وكانوا يتمتّعون بنوعٍ من الحريّة والحكم الذاتي إذا ما قورنوا بإخوانٍ لهم سكنوا السهول الفسيحة."
الكنيسة الكلدانية هي "كنيسةُ الشهداء" وبهذا الاسم عُرِفَت. لقد استشهد مبشّرها القديس توما الرسول دفاعاً عن إيمانه بالرب يسوع، وعلى خُطى الشهادة سار البطريرك يوحنا سولاقا وقبله شمعون برصبّاعي.
ختاماً، اشكر صاحب السيادة المطران بولس مطر وحضرة الخوري عبدو بو كسم والأستاذ مايك باصوص، على استضافتهم ومحبّتهم كما اشكركم على حضوركم وإصغائكم، سائلاً معكم الشاهد الأوَّل والشهيد الأكبر، الذي غلب الموت بسلطان الحب وسلّمنا كلام الحياة زاداً لطريق السماء، ان نبقى بنعمته شهوداً لكلمته فنعيشها ونتّخذها لنا مصباحاً يُنير خُطانا ويهدي سبيلنا الى الحياة، ولئن هبّت علينا عواصف الدهر العاتية، له المجدُ مع ابيه وروحِه القدوسِ الى الأبد.

                                         

المراجع
1-    القصارى في نكبات النصارى، تأليف اسحق أرملة (بالعربية)، طبع في بيروت 1919. تُرجم الى السويدية وطبعه في السويد جان بيث صاووعي عام 2005.
2-    مجازر الأرمن والآراميين، للمطران الكلداني اسرائيل أودو (بالسريانية) طبع في السويد 2004.
3-    الدم المسفوك، تأليف عبد المسيح قرباشي (بالسريانية) طبع في السويد عام 1997، ترجمه الى العربية المطران جورج صليبا وطبعت الترجمة في بيروت 2005.
4-    سيفو بطور عابدين، تأليف جان بيث صاووعي، طبع في السويد عام 2006.
5-    نبذة في بعض الرجال الذين اشتهروا في الطائفة الكلدانية: الأب بطرس نصري. ونشرت في مجلة المشرق سنة 1901.
6-    بازبدى (أبرشية الجزيرة)، ايشوع، نوري (الشماس): مجلة نجم المشرق، ع39، 2004.
7-    خلاصة تاريخية للكنيسة الكلدانية، تيسران، اوجين (الكردينال): ت: المطران سليمان الصائغ، الموصل 1939.
8-    الكنيسة الكلدانية بين الأمس واليوم، تفنكجي، يوسف (الخوري): ت: المطران اندراوس صنا، مجلة نجم المشرق، ع 8، 1996.
9-    مقابلة مع مطران ديار بكر، حدّاد، بطرس (الأب): مجلة المشرق، ع 14، 1998.
10-    كنيسة المشرق (الكلدانية – الأثورية)، حبّي، يوسف (الأب د.)، لبنان 2001.
11-    Qui s’en souviendra ? 1915: le génocide assyro – chaldeo – syriaque, Joseph Yaacoub, éd. du Cerf, Paris, 2014

 

102
هل سيخوض ميرام وسولاقا وبطرس منافسات غرب اسيا مع منتخب العراق؟
عنكاوا كوم-خاص
توضحت معالم المنتخب العراقي  الذي سيشارك بمنافسات غرب اسيا والتي ستضيفها العاصمة  الاردنية (عمان ) مطلع كانون الاول (ديسمبر ) المقبل ) وذلك باعلان مدرب المنتخب  باسم قاسم مشيرا لاستبعاده لـ(14) لاعبا  من المحترفين لارتباطهم مع انديتهم  فضلا عن امور ادارية  واصابات تحول دون مشاركة القسم الاخر ..
واوضح قاسم في تصريحات صحفية  ان اللاعب ريبين سولاقا سيغيب عن البطولة بسبب ارتباطه مع ناديه القطري (المريخية ) بينما حالت الامور الادارية دون مشاركة  اللاعب فرانس بطرس بسبب انتظار انجاز اوراقه الرسمية كونه وفد من الدانمارك وهو من مواليدها وسبق له اللعب لمنتخبها تحت 21 سنةفيما اشار الى الى حضور اللاعب جستن ميرام وفق الاتفاق مع مدرب الفريق غريغ برهالتر و الذي يمثله ميرام في الدوري الامريكي على مشاركة الاول بالبطولة  ..
 


103
الولايات المتحدة تطلب مساعدة الامم المتحدة في دعم الايزيديين والمسيحيين


عنكاوا دوت كوم/قناة دجلة
طلبت واشنطن من الأمم المتحدة مساعدتَها، في دعم الأقليات الدينية المُضطهدة، في جميع أنحاء العالم، ولاسيما في العراق.

وقالت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، إنها التقت الأمينَ العام ، وبحثت معه سياسةَ الولايات المتحدة الجديدة ، لدعم الأقليات الدينية المضطهدة، في جميع أنحاء العالم، وخاصة الذين وقعوا ضحايا للفظائع ، التي ارتكبها تنظيم داعش، ومنهم المسيحين والايزيديين في العراق.

104
العثور على مقبرة جماعية تضم رفات عشرات الإيزيديين


عراقية هجّرها القتال في الموصل (أ ف ب)

عنكاوا دوت كوم/عرب 48 ووكالات/ هاشم حمدان

عثرت القوات الأمنية العراقية، اليوم الأربعاء، على مقبرة جماعية جديدة غرب مدينة الموصل بشمال البلاد، تضم رفات عشرات الإيزيديين الذين قتلوا بيد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال مدير ناحية القحطانية التابعة لقضاء سنجار، شكر ملحم إلياس، لوكالة فرانس برس إن "المقبرة تضم رفات 73 شخصا من النساء والرجال والأطفال الذين أعدمهم التنظيم خلال سيطرته على المنطقة، ودفنهم في منطقة رمبوسي" التابعة للناحية.

من جهته، لفت قائمقام سنجار، محما خليل، إلى أن أنه حتى الآن "تم اكتشاف 37 مقبرة جماعية في مناطق متفرقة" من قضاء سنجار منذ استعادته من تنظيم الدولة الإسلامية في العام 2015 بيد قوات البشمركة الكردية.

وأشار خليل إلى أن "جميع ضحايا المقابر الجماعية هم من المكون الأيزيدي"، منتقدا عدم تقديم الحكومتين الاتحادية والكردستانية أي مساعدة لذوي الضحايا.

وتعثر القوات العراقية باستمرار على مقابر جماعية بعضها يضم أعدادا ضخمة من جثث أشخاص أعدمهم تنظيم الدولة الإسلامية الذي طرد مؤخرا من آخر بلدة كانت خاضعة له في العراق الذي اجتاحه في العام 2014 وسيطر على ما يقارب ثلث مساحة أراضيه.

وقبل نحو عشرة أيام، عثر على مقابر جماعية عدة تضم "ما لا يقل عن 400" جثة بالقرب من الحويجة شمال بغداد التي استعادتها القوات العراقية في بداية تشرين الأول/أكتوبر.

وفي الرابع من آب/أغسطس 2017 أعلن مسؤولون العثور على مقبرة جماعية أخرى تضم رفات 40 رجلا اعدمهم التنظيم المتطرف "عام 2015 إبان سيطرته على الرمادي".

105
كاتب صحفى يطالب بمحاكمة الشيخ عبدالله رشدى بتهمة ازدراء الأديان وتحريضه على قتل المسيحيين

عنكاوا دوت كوم/سوكسبت الاخبارى
أدان الصحفي الأسترالي أشرف حلمي تصريحات الشيخ عبد الله رشدي، الذي كان يحتقر فيه الدين المسيحي، ووصف المسيحيون بأنهم كفار. وقال في النص: "السفرجل والمسيحيون كفار وكافرين" خلال برنامج "القاهرة هنا"، مع وسائل الإعلام بسمة وهبة،
أكد حلمي أن تصريحات نعم " ينكر المسيحيين ويطلق عليهم اسم عبد الله رشدي وشيوخ السلفية من خلال قنوات تلفزيونية مصرية، كما طالب الشعب بمحاكمة الشيخ عبد الله رشدي بتهمة إهانة الأديان السماوية والتحريض على قتل المسيحيين.
تجدر الإشارة إلى أن الشيخ عبد الله رشدي أحيل إلى لجنة القيم بوزارة أكافا في مايو من هذا العام.


106

معرض فرنسي يعرض تسامح المسيحيين الشرقيين في القرون الأولى

عنكاوا دوت كوم/العرب اليوم
نقل موقع "إيلاف" تقريرًا عن "نيويورك تايمز"، عن معاني التسامح التي تكتنزها تحف المسيحيين الشرقيين، خاصة في معرض "المسيحيون الشرقيون: 2000 عام من التاريخ" الذي نظمه معهد العالم العربي سلسلة من العروض الحديثة، في فرنسا، والذي يستكشف ولادة المسيحية وانتشارها من موت المسيح إلى يومنا هذا.

المعرض الذي وصفه البعض بأنه الأكبر في أي مكان مخصص للدين في الشرق الأوسط، وتمّت استعارة عدد من أهمّ لوحاته والمخطوطات والمنسوجات والفسيفساء والعاجيات والأثواب الليتورجية من لبنان والأردن وإسرائيل وكردستان العراق، وقام بافتتاحه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ونظيره اللبناني ميشال عون، الخريف الجاري.

المعرض جاء في وقت حسّاس وخطير بالنسبة إلى المسيحيين في الشرق الأوسط الذين واجهوا عنفًا مروعًا وحتى عبودية على يد تنظيم الدولة الإسلامية، ولقي المعرض تغطية إعلامية واسعة، ليس من الإعلام المسيحي فحسب مثل صحيفة لا كروا، بل أيضًا من عدد من البرامج الإذاعية والتلفزيونية السائدة.

يبدأ المعرض بقطعة من الحرير الأحمر، يرجع تاريخها إلى نحو 800 ميلادي، تمّت استعارتها من الفاتيكان، وهي تحتوي على ورود رُسمت فيها مريم العذراء تجلس بينما يبشّرها الملاك جبرائيل بأخبار مهمة، أما اللوحات الجدارية والأناجيل المكتوبة بخط اليد التي بهتت ألوانها فتثير حياة المسيحيين الأوائل، الذين واجهوا القمع المستمر وكثيرًا ما صلّوا في السر. لكن، في أوائل القرن الرابع، تحول الإمبراطور الروماني قسطنطين إلى المسيحية، وأصدر مرسوم ميلانو الذي ساهم في منح حرية دينية في جميع أنحاء العالم.

كما يعرض المعرض صفحة من كتاب مسيحي مقدس تعود للقرن السابع عشر باللغتين السريانية والعربية، في القرنين الرابع والخامس، تشاجر المسيحيون حول المسائل اللاهوتية وانقسموا إلى طوائف متعدّدة. كما يشير عنوان المعرض ("المسيحيون الشرقيون"، وليس "المسيحية الشرقية")، فهو يعبّر عن ثقافات مختلفة، تتحدّث لغات عديدة، وتمارس مجموعة متنوعة من العقائد الدينية تكون على نزاع في بعض الأحيان.

يؤكد المعرض أن المسيحيين عاشوا بسلام باعتبارهم أقلية في الشرق الأوسط لما يقارب الألف عام، خلافًا للمناقشات الطويلة حول صراع الحضارات التي أطلقها كل من الدولة الإسلامية واليمين الأوروبي المتطرّف. العنف المتسارع في القرن العشرين له جذور سياسية، لا سيما في انهيار الإمبراطورية العثمانية بعد الحرب العالمية الأولى والحركات القومية التي نشأت في أعقابها.

107

المسيحيون العراقيون يخشون شيعة قراهم بعد التحرير من داعش


عنكاوا دوت كوم/العرب اليوم
رجل مسيحي عراقي فروا من مسقط رأسه بسبب صعود الدولة الإسلامية في عام 2014 يقول الظروف قد حصلت على "أسوأ" له ولأشقائه وشقيقاته المسيحية بعد تحرير الموصل وسهل نينوى المحيطة.

وقال أمير ياقو، رجل مسيحي من بلدة أخرى ذات أغلبية مسيحية من برطلة الذي لم بالعودة إلى قريته على الرغم من انها كانت اكثر من عام بعد تحريرها من IS (المعروف أيضا باسم ISIS، ISIL أو Daesh) للمحترفين - كريدو أنباء أنه لم يعود إلى ديارهم لأن الوضع في مسقط رأسه بارتيلا لم يتحسن بسبب وجود الميليشيات الشيعية والتأثيرات الإيرانية.

"برطلة والحمدانية لدينا [المسيحيين] الأماكن التاريخية. جاء ISIS ودمر كنائسنا باسم الإسلام. وانتظرنا لمدة ثلاث سنوات حتى كانت قد اختفت المتشددين ISIS. كنا نعتقد أن الحياة تعود إلى وضعها الطبيعي بعد ISIS. الآن لدينا الوضع الاسوأ من ذلك ".

تحررت برطلة، التي كانت ذات يوم موطنا لحوالي 40،000 المسيحيين، من IS في أكتوبر 2016. ومع ذلك، المدافعين عن حقوق الإنسان حذروا من أن إيران قامت بتمويل افتتاح مدرسة ومسجد ومكتبة في بلدة أخرى ذات أغلبية مسيحية. سميت المدرسة الجديدة في بارتيلا باسم آية الله الخميني الإيراني.

رجل مسيحي عراقي فروا من مسقط رأسه بسبب صعود الدولة الإسلامية في عام 2014 يقول الظروف قد حصلت على "أسوأ" له ولأشقائه وشقيقاته المسيحية بعد تحرير الموصل وسهل نينوى المحيطة.

وقال أمير ياقو، رجل مسيحي من بلدة أخرى ذات أغلبية مسيحية من برطلة الذي لم بالعودة إلى قريته على الرغم من انها كانت اكثر من عام بعد تحريرها من IS (المعروف أيضا باسم ISIS، ISIL أو Daesh) للمحترفين - كريدو أنباء أنه لم يعود إلى ديارهم لأن الوضع في مسقط رأسه بارتيلا لم يتحسن بسبب وجود الميليشيات الشيعية والتأثيرات الإيرانية.

"برطلة والحمدانية لدينا [المسيحيين] الأماكن التاريخية. جاء ISIS ودمر كنائسنا باسم الإسلام. وانتظرنا لمدة ثلاث سنوات حتى كانت قد اختفت المتشددين ISIS. كنا نعتقد أن الحياة تعود إلى وضعها الطبيعي بعد ISIS. الآن لدينا الوضع الاسوأ من ذلك ".

تحررت برطلة، التي كانت ذات يوم موطنا لحوالي 40،000 المسيحيين، من IS في أكتوبر 2016. ومع ذلك، المدافعين عن حقوق الإنسان حذروا من أن إيران قامت بتمويل افتتاح مدرسة ومسجد ومكتبة في بلدة أخرى ذات أغلبية مسيحية. سميت المدرسة الجديدة في بارتيلا باسم آية الله الخميني الإيراني.

وبالإضافة إلى ذلك، أفادت الأنباء أن الميليشيات الشيعية المدعومة من إيران والمتماسكة مع القوات العراقية (المعروفة باسم قوات الحشد الشعبي أو الحشد الشعبي) كانت تشغل نقاط تفتيش في مدن مسيحية أخرى في سهول نينوى، مما أدى إلى ترهيب العديد من المسيحيين بالعودة إلى بلداتهم الأصلية .

وقال ياكو "ان الوضع فى هذه المناطق يزداد سوءا يوما بعد يوم، وتحاول قوات حشد الشعبى بشكل منهجى تغيير الديموغرافيا المسيحية لهذه الاماكن". "لقد بدأوا في تشغيل مدارس طائفية في الكنائس والمراكز الدينية".

وأضاف ياكو أن "هذا العمل الذي قام به الحشد الشعبي وفتح مدرسة الإمام الخميني قد أزعج كثيرا المسيحيين". واضاف "ابلغنا ممثلينا في كردستان والعراق على الفور".

وادعى مصدر امني تحدث مع روداو ان افتتاح المدرسة كان "محاولة لشيعة المنطقة".

وأضاف المصدر: "بالإضافة إلى افتتاح هذه المدرسة، يقوم الحشد الشعبي ببناء مدرستين طائفيتين أخريين". واضاف ان "كل ذلك يتم تحت اشراف مباشر من القنصل الايراني وقادة حشد الشعبي".

وادعى المصدر الأمني ​​المجهول أيضا أن الميليشيات الشيعية زينت الشوارع والمباني العامة مع لافتات طائفية والكتابة على الجدران.

وقال وحيدة ياكو هرمز العضو المسيحي في البرلمان الكردي لروداو "لقد ابلغنا عن موضوع شيعة سهول نينوى الى الفاتيكان والمنظمات الدولية لحقوق الانسان". "هذا ظلم صارخ للمسيحيين، ولا يجب على بغداد أن تكون صامتة تجاه هذه الأنشطة من قبل الحشد الشعبي".

في أكتوبر / تشرين الأول، دعا وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون الميليشيات المدعومة من إيران، التي ساعدت القوات العراقية على هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية، و "كل المعارك الأجنبية" للعودة إلى ديارهم بعد أن انتهت المعارك مع تنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة .

وقال تيلرسون خلال مؤتمر صحافي مشترك خلال زيارته للمملكة العربية السعودية الشهر الماضي "إن الميليشيات الإيرانية الموجودة في العراق، بعد أن انتهى القتال ضد داعش وداعش، تحتاج تلك الميليشيات إلى العودة إلى ديارها". واضاف ان "المقاتلين الاجانب في العراق بحاجة الى العودة الى ديارهم والسماح للشعب العراقي باستعادة السيطرة".

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: دارك لايت

108

افتتاح كنيسة أرثوذكسية عائدة إلى القرن التاسع عشر في إسطنبول

عنكاوا دوت كوم/ترك برس

بذلت الحكومة التركية العديد من الجهود من أجل استعادة الكنيسة الأرثوذكسية اليونانية التي يعود تاريخ بنائها إلى القرن التاسع عشر، وبالفعل استطاعت الحكومة استعادتها وقامت بإعادة فتح أبوابها يوم الأحد الماضي الموافق التاسع عشر من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري.

وقد انضمت شخصياتٌ من المجتمع المسيحي في إسطنبول إلى مسؤولين في المديرية العامة التركية للمؤسسات يوم الأحد في منطقة إديرنه كابي التاريخية لافتتاح كنيسة آيا يورغي التي خضعت لعمليات الترميم التي أطلقتها المديرية. حيث ترأس البطريرك الأرثوذكسي مراسم الافتتاح.

وسوف تعمل الكنيسة التي أُعيد بناؤها سنة 1836 على موقعها الأصلي بعد أن دمرت في حريقٍ سنة 1725، كمدرسةٍ للموسيقى الدينية. وستتم إدارة المدرسة من قبل جمعية بيوغلو لعشاق الموسيقى والتي أسستها الجالية اليونانية عام 1953. وقد استضافت الجمعية حفلًا موسيقيًّا في افتتاح المدرسة.

تحيط بالكنيسة أسوار القسطنطينية القديمة، وقد كلفت عملية إعادة ترميمها حوالي أربعة ملايين ليرة تركية (تعادل قرابة مليون دولار).

وفي كلمته في مراسم الافتتاح، قال البطريرك الأرثوذكسي فينير بارثولوميو إنه من واجباته المدنية الحفاظ على الهياكل التاريخية القديمة للمدينة، وشكر الرئيس رجب طيب أردوغان وحكومة حزب العدالة والتنمية على مبادرتهم لاستعادة الكنيسة. وأضاف: "إن خلافاتنا ثروة لبلدنا من أجل تقدمه. نأمل أن يكون مسجد السلطانة مِحرِمه والأعمال الاستثنائية للمعماري العظيم سنان مصدر إلهامٍ للجميع، كمثالٍ للتعايش السلمي والصلاة جنبًا إلى جنب. على أمل المزيد من الأعمال التصالحية والمساهمات في الحضارة الحديثة". وقد أشار البطريرك فينير إلى المسجد العثماني محرمه كونه يقع إلى جوار الكنيسة.

وقال عدنان إرتيم المدير العام للمؤسسات العامة إن وكالته عملت على المساعدة على تعظيم كافة الأمور الثقافية والدينية بدءًا من المساجد إلى المعابد والكنائس وسط جهودٍ قُدّمت لاستعادتها. وقال في مراسم الافتتاح: "إن سياستنا هي الحفاظ على جنسية جميع المؤسسات سواء كانت إسلامية أو تابعةً لأديان أخرى دون أي تمييز. ومن ضمن تلك المؤسسات كانت هذه الكنيسة".

وقال لاكي فينغاس، وهو شخصية بارزة في الجالية اليونانية بإسطنبول عمل كممثل ثانوي في مجلس إدارة المديرية، إن الجالية كانت "متحمسةً جدًا" لإعادة فتح الكنيسة. وأضاف: "لقد كانت عملية الاستعادة ناجحة بسبب القيام بشكل مستمر باستشارة البطريركية".

ومنذ وصول حزب العدالة والتنمية إلى السلطة عام 2002، أعادت تركيا حقوق الأقليات الدينية وحافظت عليها، فضلًا عن دور العبادات للأقليات الدينية التي تتراوح بين الآشوريين واليهود واليونانيين. وقد أعيد العديد من الممتلكات إلى هذه الأقليات بعد عقود من مصادرة الدولة التركية لها بقوة، وتواصل الحكومة اليوم اتباع سياساتٍ لاستعادة المباني التاريخية المسلوبة.

109
   
بعد احداث 16 تشرين الاول
مؤسسة شؤون الالغام في الاقليم تعلق نشاطاتها في المناطق المتنازع عليها


زمار، 3-3-2015، قوات البيشمركة تبطل مفعول العبوات الناسفة التي زرعها تنظيم داعش لمنع تقدم قوات البيشمركة تصوير: فاضل هورامي


عنكاوا دوت كوم/كركوك ناو

طالب رئيس مؤسسة العامة لشؤون الالغام في اقليم كوردستان الحكومة العراقية بتسهيل عودة فرق ازالة الالغام الى المناطق المتنازع عليها وذلك بعد تعليق عملهم منذ احداث 16 تشرين الاول 2017

وجاء هذا الطلب من قبل محمد احمد رئيس مؤسسة العامة العامة لشؤون الالغام في اقليم كوردستان يوم الثلاثاء 21-11-2017 في اجتماع مشترك مع الدول المناحة والمنظمات العاملة في المناطق التي تم استعادتها من قبضة مسلحي داعش بالتعاون مع وكالة الامم المتحدة لشؤون الالغام (UNMAS).

وقال رئيس مؤسسة العامة العامة لشؤون الالغام في اقليم كوردستان “نحن على تواصل مستمر مع بغداد من اجل عودة فرق المؤسسة الى المناطق المزروعة بالالغام والمتفجرات وتنظيفها بأسرع وقت ممكن لاعادة النازحين الى ديارهم” مضيفا “يجب ازالة كافة المعوقات التي تعترض عمل فرق ازالة الالغام وتأمين بيئة امنة للفرق ومشاكل اخرى يجب مناقشتها مع بغداد”.

وبحسب احصائية لمؤسسة العامة لشؤون الالغام في اقليم كوردستان، تم تطهير مساحة اكثر من 10 مليون متر مربع من الاراضي المزروعة بالالغام في المناطق المستعادة من قبضة تنظيم داعش وخصوصا منطقة سهل نينوى كما وتم ابطال مفعول اكثر من 13 الف عبوة ومخلفات حربية.

واكد رئيس مؤسسة العامة لشؤون الالغام في اقليم كوردستان في البيان على ان اكثر من 350 الف مواطن استفادوا من تطهير مناطقهم وتمكنوا من العودة الى ديارهم.

وان اكبر مشكلة التي تواجه المؤسسة العامة لشؤون الالغام في الاقليم هي تعليق اعمالها في مناطق سهل نينوى بعد احداث 16 تشرين الاول ودخول القوات العراقية الى المناطق المتنازع عليها، ويأتي هذا في وقت وقعت المنظمة العديد من العقود مع المنظمات المختصة بازالة الالغام وخصوصا في سهل نينوى.

وتابع محمد احمد “في العامين الماضيين تمكنت مؤسسة العامة لشؤون الالغام مع المنظمات والشركات المختصة في مجال الالغام والدول المناحة بتطهير مساحات واسعة وتمكين النازحين من العودة الى ديارهم”.

110
عنكاوا دوت كوم/وكالات


طلبت الولايات المتحدة تخصيص قسم من مساهمتها في برنامج الامم المتحدة للتنمية الى المسيحيين والايزيديين في العراق، بحسب ما أعلنت سفيرة الولايات المتحدة لدى المنظمة الدولية نيكي هايلي الثلاثاء.

وأوضحت هايلي "علينا ان نضمن ان يتم توزيع تمويلنا بالشكل الامثل"، في بيان نشر اثر لقاء مع الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش.

وتابعت ان "المبادرة الاميركية بدفع اموال اكبر الى اقليات دينية في العراق مؤاتية جدا فتنظيم الدولة الاسلامية الحق اضرارا جسيمة بهذه الحضارات القديمة. امامنا فرصة الان لمساعدة هؤلاء الاشخاص حتى يعودوا الى مجتمعاتهم والمنظمات الاميركية الموجودة على الارض تريد مساعدتهم".

واوضحت هايلي لغوتيريش ان الولايات المتحدة تريد تخصيص قسم من مساهمتها في برنامج الامم المتحدة للتنمية لمجموعات دينية مضطهدة وخصوصا المسيحيين والايزيديين في العراق، بحسب ما ورد في بيان البعثة الاميركية. وطلبت هايلي مساعدة غوتيريش في تطبيق هذه السياسة الأميركية الجديدة التي تهدف الى اعطاء الاولوية لهذه الاقليات، بحسب المصدر نفسه.

وتعذر على الفور الحصول على توضيح لدى البعثة الاميركية حول قيمة المساهمة الاميركية السنوية في صندوق التنمية وقيمة الاموال التي تريد تخصيصها للمسيحيين والايزيديين.

وعند سؤال مكتب الاتصالات التابع للامم المتحدة حول امكان ان تخصص دول عضو قسما من مساهمتها لطائفة معينة، رد بان المنظمة تعمل وفق المبدأ الانساني الذي يقوم على تلبية حاجات السكان دون تمييز ديني في كل انحاء العالم.

111
إيزيديون - حياة في الظل حتى بعد الخلاص من "داعش"

عنكاوا دوت كوم/يوديت نيورينك/ محي الدين حسين
بينما يتلاشى تنظيم "داعش" في سوريا والعراق، مازال مصير آلاف الإيزيديين مجهولاً. ويعتقد بعض النشطاء أن العديد من الإيزيديين الذين تم خطفهم أو بيعهم يختبئون من العار والخوف. لكن عائلاتهم لم تفقد الامل في عودتهم بعد.

أكثر من ستة آلاف إيزيدي تم اختطافهم من قبل تنظيم "داعش" في شمال العراق وسوريا. وحتى الآن، وبعد ثلاث سنوات، ما زال أكثر من نصفهم مفقودين. وبالرغم من ذلك، فإن الكثيرين منهم، على حد قول بعض عاملي الإغاثة، يعيشون في المخيمات بين العائلات العربية النازحة، دون أن يعرفهم أحد.


يقول الناشط ميرزا دنيايي إن العديد من الإيزيديين الذين كانوا قد اختطفوا، يخشون الآن على حياتهم، لأنهم أجبروا على أن يتحوّلوا للإسلام خلال فترة اختطافهم من قبل داعش. والآن كرّس دنيايي نفسه للبحث عنهم كي يتمكنوا من العودة إلى عوائلهم.

ويضيف دنياي أن المختطفين هم من ضحايا استراتيجية تنظيم "داعش" في القضاء على الديانة الإيزيدية، موضحاً بالقول: "نعلم أنهم انحلوا تماماً بالمجتمع المسلم. وباتوا يعتقدون أن الديانة الإيزيدية لم تعد موجودة، وغالباً ما يعانون من نوع من متلازمة ستوكهولم". ومتلازمة ستوكهولم هي ظاهرة نفسية يقوم فيها المختطَفون بتطوير علاقة عاطفية إيجابية مع خاطفيهم أو وضعهم.

"شعرت كأنني مسلمة"

وهذا ما حدث لمديحة إبراهيم التي تبلغ الثالثة عشر من العمر، حيث اختطفها "داعش" في آب/ أغسطس 2014، لتقضي السنوات الثلاث التي تلتها في الأسر في مدينة تلعفر العراقية. وخلال فترة الأسر، جعلوها تتحول إلى الإسلام، تقول مديحة بالتركية: "لقد نسيت كرديتي تماماً"، تقول ذلك وهي تأكل البيتزا في مطعم في الجزء الكردي من العراق. اجتمعت مديحة في مخيم للاجئين هنا مع أعمامها واثنين من أشقائها الذين ساعدوها على الفرار. ولا يزال والداها وأحد إخوتها مفقودين، ويمكن رؤيته على صور لأحد مقاتلي "داعش" منشورة على الفيسبوك، ويبدو أنه مخبّأ لدى أسرة هذا الإسلامي المتشدد، كما كانت مديحة حتى وقت قريب.


الفتاة الإيزيدية مديحة إبراهيم: "شعرت أنني مسلمة"

وكان أول خاطف لمديحة في تلعفر هو التركي أبو يوسف الذي كان لديه ثلاث زوجات وعدة أطفال. تقول مديحة: "ضربوني وباعوني إلى أسرة أخرى". عاشت الفتاة فترة أطول قليلاً مع أبو علي وزوجته فاطمة المنحدرين من من مدينة بورصا التركية، قبل أن تباع لأبو أحمد وزوجته زاهدة من مدينة قونية في تركيا. هناك، تم تسميتها بـ"هاجر". في تلك الفترة كانت مديحة تدرس اللغة التركية بنفسها وتتعلم اللغة العربية في إحدى المدارس. كانت تصلي خمس مرات في اليوم و تستمتع بقراءة القرآن.
وقُيل لها إنه لا يمكنها أبداً أن تعود إلى عائلتها، وإنه سيكون من الأفضل لو أنها نسيت أصولها في أقرب وقت ممكن. تقول مديحة: "شعرت كأنني مسلمة ولم أعد أشعر بأنني إيزيدية، وتتابع: "قالوا لي إن عائلتي ستقتلني إذا اكتشفوا أنني تركت ديني". فاليزيديون مجتمع مترابط ومنغلق، لا يجوز فيه الزواج من شخص ذي دين مختلف. لم تعرف مديحة أن الزعيم الديني للإيزيديين، بابا شيخ، قد ضمن لكل من اختطفهم تنظيم "داعش" العودة إلى مجتمعهم دون عواقب.
استجواب لدى الشرطة العراقية
فرت مديحة مع عائلتها التركية، مع اشتداد القتال في تلعفر، نحو الموصل. وهناك تم احتجازهم في معسكر مخصص للسجناء من عائلات مقاتلي داعش الأجانب. تقول مديحة: "كنت خائفة ولم أكن متأكدة مما إذا كانوا ينتمون إلى تنظيم داعش". والواقع أنهم كانوا من الشرطة العراقية. قاموا باستجواب المعتقلين، وكانوا يرغبون في التأكد فيما إذا كانوا إيزيديين. تقول مديحة: "سألوني أيضاً، لكنني نفيت ذلك".

لكن "أمها الحاضنة" زاهدة لم تعد تستطيع أن تصمد أمام الضغط، وقالت: "هذه ليست طفلتي". كان على مديحة أن تخبرالشرطة باسم والدها. وعندما جاء عمها، ذهب عنها كل خوفها. تقول مديحة: "عرفته على الفور، إلا أن لحيته كانت قد أصبحت بيضاء، وكنت سعيدة جداً لرؤيته".

تعرف مديحة أن هناك العديد من الفتيات الإيزيديات في ذلك السجن، مثلها لا يفصحن عن أصلهن. وقد وجد هادي بابا شيخ، شقيق الزعيم الديني للإيزيديين والمتحدث باسمه، بعض الأطفال، بمن فيهم داليا البالغة من العمر ست سنوات، التي وجدها هي الأخرى بعد إبلاغ في معقل داعش السابق.

يقول هادي: "تعرف داليا أن زينب ليس اسمها الحقيقي، وأنها كانت إيزيدية". وكان الكثير من الأطفال الأصغر سناً قد نسوا أسماءهم ودينهم. مثل مديحة، كانت داليا خائفة جداً من المغادرة عندما وجدها بابا شيخ. كانت تخشى أن تُباع كرقيق جنس. هذا بالضبط ما حدث لكثير من النساء الإيزيديات. ولدى البعض بالفعل أطفال من خاطفيهم وهم يخجلون من العودة إلى ديارهم.

الفتاة الإيزيدية داليا كانت تخاف أن تباع كرقيق للجنس

الأطفال والنساء مقابل المال

الناشط ميرزا ديناي يعرف هذه المشكلة، لهذا السبب أراد أن يطلق حملة بحث كبيرة في المخيمات مع لاجئين من المدن المحررة من "داعش". كان ديناي قد جمع فريقاً، ولكن مديرية شؤون الإيزيديين في وزارة أوقاف إقليم كردستان، لا تريد أن تعطيه الإذن. ويوضح خيري بوزاني، المدير العام، أن ذلك يرجع إلى أن الإيزيديين يطالبون بمقابل مادي عن المعلومات المتعلقة بالأطفال والنساء المفقودين، على حد زعمه. ولذلك فإن إجراء مثل هذا البحث خارج نطاق مسؤوليات دائرته.

لا يمكن للعديد من الإيزيديين أن ينتظروا الإجراءات الداخلية للسلطات وموافقاتها، ولذلك يقومون بالبحث بأنفسهم. على سبيل المثال، يستخدم هادي بابا شيخ وضعه كمتحدث باسم الزعيم الإيزيدي للوصول إلى مخيمات اللاجئين. وحتى الآن عثر على بعض النساء والأطفال اعتماداً على بعض المعلومات.لكن هناك الآن مشكلة جديدة، فبعض العوائل التي عادت إلى مدن تم تحريرها من "داعش" مثل تلعفر والحويجة، أخذت معها النساء والأطفال الإيزيديين.

عدم فقدان الأمل بالعودة

وبدعم أوروبي وبالتعاون مع زعماء القبائل العرب، بدأ هادي بابا شيخ بتقديم المال للعوائل العربية عندما يعيدون الإيزيديين المختبئين عندهم. يقول بابا شيخ: "نذهب إلى العوائل ونسألهم إن كان عندهم طفل إيزيدي، ثم ندفع لهم". ولا يزال بعض الإيزيديين يتذكرون أسماء آبائهم أو أفراد عائلاتهم ويمكنهم تحديد هوياتهم، وفي حالات أخرى، يساعد إجراء اختبار الحمض النووي.
تظهر أهمية عمل هادي بابا شيخ في قصص مثل قصة مديحة، ليثبتوا أن الإيزيديين لم يفقدوا بعد الثقة في إنقاذهم يوماً ما. تقول مديحة عن خاطفيها: "لم أكن أعتقد أبداً أنني سأقضي بقية حياتي معهم"، وتتابع :"كانت بيوتهم قذرة جداً".


112
معرة النعمان.. مهد الصناعات اليدوية

عنكاوا دوت كوم - الاتحاد برس- آلند شيخي:

من المدن السورية التاريخية والتي شهدت حروباً دامية وغزو الآشوريين واليونانيين والبيزنطيين والفرس والرومان في القِدم، معرة النعمان الواقعة جنوبي مدينة إدلب السورية، تبعد معرة النعمان عن مدينة حلب 84 كم وعن مدينة حماة 60 كم، وتتميز بمناخها اللطيف وموقعها الاستراتيجي فضلاً عن السهول الخصبة والطبيعة الجيولوجية التي امتازت بها أيضاً.

وبحسب إحصاء سكاني أجرى عام 2004، فإن عدد سكان مدينة معرة النعمان هو 372,960 نسمة، جلهم يعملون في الزراعة والصناعات اليدوية، مثل: صناعة سلال القصب من أجل الاستخدام الزراعي، حيث تتوفر في المنطقة الخضار والفواكه وخاصة العنب والتين، وصناعة الحصر التي ينتشر صنعها في المنازل، وتعمل بها النسوة، ولها سوق خاصة في إدلب.

أيضاً صناعة الصابون بكافة أنواعه، إذ تنتشر هذه الصناعة التقليدية في أرجاء المحافظة، بالإضافة لصناعة بيوت الشعر حيث تعتبر صناعة الشعر الماعز لحياكة بيوت الشعر بشكل يدوي من الصناعات القديمة وعريقة الجذور إذ ترتكز ومنذ مئات السنين في كل من مدينتي أريحا ومعرة النعمان، كذلك صناعة الفخار والخزف، حيث اشتهرت بهذه الصناعة نتيجة وجود التربة الصلصالية المناسبة لذلك، واليد العاملة الخبيرة، والمركز التجاري الهام، إلى جانب صناعة الزجاج.

وفي مجال الزراعة تشتهر معرة النعمان بكثرة المنتوجات الزراعية، إذ تنتشر الحبوب بكافة أنواعها في معرة النعمان، كالقمح و الشعير والعدس والحمص والكمون و حبة البركة و الكزبرة والشوندر السكري بعرواته الثلاث خرفي شتوي ربيعي والبطاطا الربيعية والخضار الشتوية والصيفية والقطن.

وتوجد في معرة النعمان الكثير من المباني الأثرية أهمها خان مراد باشا (متحف المعرة)، قلعة المعرة، خان أسعد باشا العظم، المدرسة النورية ومساجد هامة كالجامع الكبير بمنارته الشهيرة ومسجد نبي الله يوشع، كذلك يعتبر بناء المركز الثقافي العربي بالمعرة من الأبنية الأثرية الهامة في المدينة، إذ بني في الأربعينيات من القرن الماضي على مساحة قدرها /500/ متر مربع البناء في وسط شارع أبي العلاء، وفيها ضريح الشاعر والفيلسوف أبي العلاء المعري.

يذكر أن فصائل من المعارضة السورية سيطرت أواخر عام 2012 على كامل مدينة معرة النعمان بعد معارك استمرت 48 ساعة مع قوات النظام السوري، ما أدى إلى انسحاب الأخير من المدينة.

113
صور نادرة للآلهة التي عبدها العرب قبل الإسلام وذكرها القرآن

عنكاوا دوت كوم/صدى البلد/اميرة سالم
تداولت وسائل الإعلام المختلفة نبأ انتهاء ترميم تمثال "اللات" الأثري بسوريا منذ أيام، والذي دمره تنظيم داعش الإرهابى بعدما سيطر على تدمر السورية 2015.

ويمثل هذا التمثال الذي يجسد الآلهة اللات أمام المعبد المخصص لعبادتها، ودائمًا ما كان تُصوَّر «اللات» على هيئة امرأة بجانبها أسد وأحيانًا غزال عند قدميه.

واللات، هي إحدى الآلهة التي عبدها العرب قبل الإسلام؛ إذ كانت ربة السماء والخصوبة أيضًا، وكانت هي والصنمان مناة والعزى يشكلن ثالوثًا أنثويًا ويرجَّح أن العرب استعارها عرب الجزيرة من الأشوريين والأنباط؛ وهى آلهة عبدها العرب قبل الإسلام، وذكر بعضها في القرآن.

وعبَد هذا الثالوث عرب الجزيرة، وبالخصوص سكان مكة وما جاورها من المدن، كما عبَده أيضًا الأنباط وأهل مملكة الحضر، وكانوا يعتقدون أن الثلاثة بنات الله؛ وعكس ما يعتقد البعض أن الأصنام أو التماثيل التي جسدت آلهة العرب قبل الإسلام اندثرت تمامًا، فإنها ما زالت آثارها وبعض منها موجودة بالمتاحف.

وهناك آلهة أخرى مثل: هبل.. وكان يصور على شكل إنسان، عبدته قبيلة قريش بمكة، وهو المسؤول عن الوحي في المعتقدات العربية القديمة، ويرجح أن عبادته أتت من الأنباط.

و"مناة" - الثالثة الاخرى: هى المنات واللات والعزة هي أحد أجزاء الثالوث الأنثوي العربي، وكانت إلهة القدر عند العرب قبل الإسلام.

والعُزّى: وهى أحد أجزاء الثالوث الأنثوي العربي، وعُبدت بين قبائل بني سليم وغطفان، وهي الموازية للإلهة “أفروديت” عند الرومان و”إيزيس” عند القدماء المصريين، ويُرمز لها بـ3 شجرات.

ونَسْرا: هو أحد آلهة العرب قبل الإسلام، عبدته مملكة حمير، وكان يُصوَّر على شكل نسر، وذُكر في القرآن بسورة نوح، ويُرجَّح أنه تمت استعارته من الأشوريين والذي كان يسمونه نسروخ.

وأرسو: هو إله عبد في شمال الجزيرة العربية وتدمر، ارتبط بظهور بعض النجوم، ودائمًا ما كان يصور على هيئة رجل يركب لجمل.




114

الأمين العام لمجلس الوزراء يستقبل المطران يوحنا بطرس للاطلاع على ابرز مطالب المكون المسيحي في سهل نينوى

عنكاوا دوت كوم/مجلس الوزراء العراق
استقبل الأمين العام لمجلس الوزراء د. مهدي العلاق المطران يوحنا بطرس وجمع من ممثلي المكون المسيحي بقضاء قرقوش في سهل نينوى.

وبحث معهم ابرز الأسباب التي تسهم في عودة ما تبقى من العوائل المهجرة خارج القضاء، مطمئنا على حضورهم مؤتمر أقليات سهل نينوى المقرر عقده في تاريخ 11/12/2017، والذي يهدف الى تعزيز التعايش السلمي بين مكونات السهل، وطرح المعالجات الحكومية في ترسيخ وتعزيز الاستقرار في تلك المنطقة.

واستعرض المطران جملة مطالب تتعلق بقضاء قرقوش، مؤكدا عودة اكثر من 4500 مسيحي الى المنطقة منذ تحريرها من يد عصابات تنظيم داعش الإرهابية وحتى اللحظة.

وطالب المطران بتمثيل أهالي قرقوش من المكون المسيحي لادارة دوائر البلدية والتربية والزراعة والقائمقامية في القضاء، لمنع حصول أي تغيير ديموغرافي، كما كان يراد من ذلك، قبيل استعادة القوات الاتحادية السيطرة على سهل نينوى.

وتعهد الأمين العام لمجلس الوزراء بطرح المطالب على رئيس الوزراء، للاستجابة لها بأسرع وقت ممكن، مشددا على ضرورة تثبيت المكون المسيحي في مناطقه وارضه.

ودعا المطران يوحنا بطرس الأمين العام لمجلس الوزراء لحضور حفل يقام عند نصب النمرود الذي دمره تنظيم داعش الإرهابي، وذلك في تاريخ 10/12/2017.

115
مسيحي  موصلي لـ(عنكاوا كوم) :الدواعش مازالوا يسرقون منازلنا امام مراى القوات الامنية

عنكاوا كوم-الموصل –خاص
قال مواطن مسيحي  بان عناصر تنظيم الدولة الاسلامية تنازلوا عن لغة السلاح بعد تحرير مدينة الموصل لكنهم في المقابل لم يتخلوا عن نزعتهم بسرقة منازلنا وممتلكاتنا  رغم مضي سبعة اشهر من تحرير  الجانب الايسر من مدينة الموصل وسيطرة العديد من القوات الامنية لبسط سلطتها على المناطق  المذكورة ..

وقال شموئيل صومو في تصريح خاص لمراسل موقع "عنكاوا كوم" بان ابان سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  فقد استقر  بمنزله الواقع بمنطقة حي العربي بالجانب الايسر مسؤول ما يسمى  ديوان الحسبة  في المنطقة وذلك بحسب ما اخبرني احد الجيران  وقبل التحرير قام هذا المسؤول بافراغ المنزل من بعض محتوياته بينما بقيت ممتلكات منها خزانات ماء  وكاونترات المنيوم وادوات مطبخية  بالاضافة لغرفة نوم  وملحقاتها  حيث اطلع عليها لدى زيارته الاولى للمدينة  بعد التحرير وذلك بنهاية  اذار (مارس ) من العام الحالي .

وتابع صومو لكن المنزل  وكونه فارغا فقد بقي مطمعا للعديد من العوائل حيث دخله احد الافراد في شهر ايار (مايو ) بدعوى الاستقرار فيه وعن طريق الجيران ابلغوني باقتحام هذا الشخص المنزل واستقراره فيه فقمت بالاتصال بدائرة الامن الوطني حيث قام احد الضباط بكتابة رقم موبايله على واجهة البيت  ودعا ذلك الشخص لترك المنزل فاستجاب  ومن ثم  اقتحم المنزل عائلة اخرى  وحسب ما علمت من جيراني بانه كان شيخا متنفذا  ولديه 12 ولد ويملك سيارة حمل كبيرة حيث استقر في المنزل قبل ايام من حلول عيد المسلمين المعروف بعيد الفطر .

 وفعلا قمت بالعديد من المحاولات من اجل اخراج ذلك الشخص وعائلته فتوجهت اولا  للدكتور دريد طوبيا  الذي كان في تلك الفترة يتسلم لجنة مشكلة من المحافظة لغرض متابعة منازل المسيحيين ووعدني بمتابعة الامر دون اجد اي استجابة ملموسة ومن ثم  اتصلت بضابط في الامن الوطني يدعى مقدم  حازم الذي اشار علي للاتصال بالعميد فارس وهو احد عناصر اللجنة المذكورة  وايضا وعدني بمتابعة الموضوع  لكنه في الاسبوع التالي اخبرني بانه يجري عملية جراحية مما تعذر عليه متابعة الشكوى كما قمت بالاتصال بالقس عمانوئيل وهو احد افراد اللجنة حيث دعاني للحضور لمدينة اربيل حيث يقيم لغرض تقديم الشكوى مستغربا ان يكون تشتت لاعضاء لجنة لمتابعة منازل المسيحيين من حيث اقامة كل عضو منها بمكان  يبعد عن الاخر باكثر من 150 كم .

ويسترسل  صومو بحديثه حيث يقول وهكذا بقي  ذلك الشيخ مستقرا في المنزل حتى نهاية شهر تشرين الاول الماضي حيث تلقيت اتصالا هاتفيا من احد الجيران يخبرني بان الشخص الذي كان مستقرا بمنزلي غادره والمنزل في حالة يرثى لها مما دفعني لان اقصد مدينة الموصل مع مطلع هذا الشهر (تشرين الثاني  نوفمبر ) لاتفاجا بان ما ابقاه تنظيم الدولة الاسلامية قام ذلك الشخص بسرقته فضلا عن قيامه بكسر الابواب وتخريب الجدران كما وجدت بعض من تلك المسروقات  في منزل مقابل لمنزلي  كانت تسكنه قبل داعش عائلة مسيحية اما الان فتستقر فيه عائلة نازحة من الجانب الايمن حيث دعتني لان اطلع على بعض المسروقات التي اودعها السارق بحديقة المنزل لعدم تمكنه من استيعابها بسيارته  واخبرهم بانه سيعود لاخذها بايام معدودة ..

116

وكالة النبأ

أكد القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني غياث السورجي, الاثنين, أن قوات الحشد الشعبي موجودة لغاية الآن في مناطق سهل نينوى.

وقال السورجي في تصريح صحفي إن “التنسيق مع قوات الاتحاد الوطني الكردستاني مع قيادة الحشد الشعبي مستمرة لغاية الآن”، مبيناً أن “هناك تنسيق بين قوات الحشد الشعبي والبيشمركة التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني”.

ونفى القيادي في الاتحاد الكردستاني, “انسحاب قوات الحشد الشعبي من مناطق سهل نينوى المتمركزة في النقاط الأمنية”, مبيناً أن “الأمور تجري على ما يرام ولا يوجد أي اقتتال داخل المحافظة”. انتهى/ س

117
"داعش" يفتتح أسواق نخاسة لبيع الفتيات الايزيديات في تركيا


عنكاوا دوت كوم/"سبوتنيك"
نقل تنظيم "داعش" الإرهابي، أسواق النخاسة التي افتتحها في مناطق سيطرته التي خسرها في العراق، وسوريا، إلى دولة أخرى، يحتجز فيها المختطفات بين عائلاته التي هربها في وقت سابق قبل تفاقم خسائره بتقدم القوات العراقية والسورية عليه.

يجري عناصر تنظيم "داعش" مفاوضات، من داخل مدن تركية، مع ذوي المختطفات العراقيات، من المكون الايزيدي، مع ذويهن مقابل إطلاق سراحهن بعد سنوات من السبي والتعذيب والاستعباد الجنسي، مقابل آلاف الدولارات.

كشف الناشط العراقي الايزيدي، علي الخانصوري، في حديث خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الإثنين، عن مختطفات ايزيديات يحتجزهن تنظيم "داعش" الإرهابي، مع أطفال من المكون، للبيع في أسواق نخاسة في ثلاث مدن تركية.
بلدة القريتين عادت للحياة بعد رحلتها المريرة مع داعش

خبراء: "داعش" انتهى وترقبوا التنظيم الجديد القادم

يقول الخانصوري، "إن تنظيم "داعش" لا يدع الأطفال الايزيديين الذين نقلهم إلى تركيا، حيث يحتجزهم داخل بيوت عناصره هناك، دون مقابل مالي".

وأشار الخانصوري، إلى المدن التركية التي يبيع فيها تنظيم "داعش" الإرهابي، الأطفال والمختطفات الايزيديين، وهي: غازي عنتاب، وأورفا، وحتى في العاصمة، أنقرة.

وأضاف الخانصوري، أن تنظيم "داعش" يدع المختطفات والمختطفين الايزيديين الموزعين بشكل سري وغير معلوم في بيوت الدواعش داخل تركيا، يتكلمون مع ذويهم، ويطلب عنهم فدية بالمقابل.

وأعلن الخانصوري، عن وجود طفلين ايزيديين من المختطفين، وهما فتاة وطفل يدعيان "أمير، وأميرة"، أعمارهما في الثامنة والعاشرة، موجودان حاليا بحضانة في مدينة قرشهير وسط تركيا، وهناك تواصل بين فريق ايزيدي والسفارة العراقية لإرجاع الطفلين إلى ذويهم، منذ سبعة شهور لكن حتى الآن لم تسفر الجهود إلى نتيجة أو موافقة من السفارة.

وأفادت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، نقلاً عن مصدر محلي، السبت، 18 نوفمبر/تشرين الثاني، بتحرير فتاتين عراقيتين من المكون الايزيدي، من قبضة تنظيم "داعش"، داخل سوريا، بنحو 30 ألف دولار.
ايزيديات

تحرير فتاتين إيزيديتين من قبضة "داعش" في سوريا

وحسب المصدر، أن الفتاتين وهما بعمر الـ17، و19، تنحدران من قرية خانصور التابعة لقضاء سنجار في غرب الموصل، مركز نينوى، شمالي العراق، مختطفتان عند "داعش" الإرهابي منذ عام2014.

وأضاف المصدر، تم تحرير الفتاتين من سيطرة "داعش" من داخل مدينة الميادين أحد أبرز معاقل التنظيم في ريف دير الزور شرقي سوريا. ونوه المصدر، إلى أن المبلغ الذي دفع مقابل تحرير الفتاتين، بلغ 290 ورقة فئة 100 دولار أمريكي، مشيراً إلى وصولهما إلى إقليم كردستان مساء يوم الجمعة، وسيتم جمعهن بذويهن اليوم.

واقتاد تنظيم "داعش" الإرهابي، نحو 5 آلاف شخص ايزيدي بينهم أغلبية من النساء والأطفال، من قضاء سنجار والقرى التابعة والقريبة منه التي يسكنها المكون في غرب الموصل، مركز نينوى، "سبايا" ومختطفين، أرغمهم على اعتناق الدين الإسلامي تحت الاغتصاب والتعذيب.

118
الاسود يبحث عن علاقة  الماء والخبز والخمر بعملية التمدن الانساني
عنكاوا كوم-خاص
صدر للباحث الاثاري المعروف حكمت بشير الاسود عن دار الزمان للطباعة والنشر والتوزيع - دمشق / ومكتبة نوودهم – دهوك كتاب بعنوان : القوى الروحية الكامنة في الماء والخبز والخمر ودورها في عملية التمدن الانساني والتطور الحضاري في بلاد الرافدين..
الكتاب يحتوي على ستة مباحث : الماء قداسة ورموز : رمزية الخبز ودلالاته : القدرة الالهية في منح الخلود واحياء الموتى من خلال طعام الحياة وماء الحياة : دلالات الخمر ورموزه : تقاليد الطعام والشراب في بلاد الرافدين : الولائم الاحتفالية والضيافة الالهية والملكية..وسبق للاسود ان اصدر عددا من الكتب المختصة بحضارة بلاد الرافدين من ابرزها  دليل  اثار الحضر  الذي صدر في بغداد عام 1994 وقصة للتلاميذ بعنوان الملك  البطل كلكامش صدرت في دهوك عام 2005 والرقم سبعة في حضارة بلاد الرافدين  في دمشق عام 2007 والثور المجنح لاماسو رمز العظمة الاشورية عام 2011 واكيتو  عيد راس السنة البابلية الاشورية ..


119

بيت لحم تتحضر بتحفها الخشبية لاستقبال أعياد الميلاد

عنكاوا دوت كوم/عرب ٤٨/ الأناضول
تحرير : محمود مجادلة

شرع الفلسطينيون في الاستعدادات لأعياد الميلاد التي تحل الشهر القادم في مدينة بيت لحم، جنوبي الضفة الغربية المحتلة، وذلك بإنتاج تحفا فنية، من أخشاب شجر الزيتون، لبيعها للحجاج المسيحيين الذين يقدمون للاحتفال بالعيد في مسقط رأس السيد المسيح.

ويسابق العاملون في مصنع "زخاريا" الذي يعد واحد من أكبر مصانع إنتاج التحف الفنية، الزمن لصناعة أكبر قدر ممكن منها، مع اقتراب موسم الأعياد، مع توقع ارتفاع أعداد الحجاج المسيحيين لهذا العام. وتشتهر مدينة بيت لحم، مسقط رأس السيد المسيح، بصناعة التحف التراثية والدينية.

ويحج المسيحيون من كافة أرجاء العالم، إلى مدينة بيت لحم، أواخر شهر كانون الأول/ ديسمبر، من كل عام، احتفالا بعيد الميلاد، ويزورون كنيسة المهد التي أقيمت فوق مغارة، يُعتقد أن السيدة مريم بنت عمران، عليها السلام، وضعت طفلها المسيح عيسى فيها.

ويحرص حجاج المدينة المقدسة، بحسب رمزي زخاريا، صاحب مشغل "زخاريا"، على اقتناء التحف المصنوعة من شجرة الزيتون.

وقال زخاريا، إن شجرة الزيتون مباركة لدي المسيحيين كما المسلمين، وقد ورد ذلك في الإنجيل والقرآن، وأضاف أن خشب شجرة الزيتون، يحتوي على مميزات، تجعل التحف المصنوعة منه، جميلة، ومحببة للمشترين.

ويشير إلى أن صناعة التحف الخشبية، يعود إلى القرن السادس عشر، مضيفا: "منذ مئات السنين، يجيئ أجددنا لشراء التحف الفنية".

وينتج مصنع "زخاريا" آلاف القطع، ويغلب عليها الطابع الديني المسيحي. وافتتح مصنع" زخاريا" عام 1958، بحسب مالكه، مشيرا إلى أنه بدأ في تعليم أولاده "صناعة التحف".

وتعود أصول العائلة إلى بلدة "عين كارم"، إلى الغرب من مدينة القدس المحتلة، ولجأت لمدينة بيت لحم في العام 1948، إثر "نكبة فلسطين"، والإعلان عن قيام دولة إسرائيل، والتي أسفرت عن تشريد مئات آلاف الفلسطينيين.



وأوضح صاحب المصنع، أن عائلته كانت تملك مصنعا في "عين كارم" قبل النكبة. ويعمل في مصنع زخاريا نحو 25 عاملا وفنيا، ينتجون تحفا متنوعة، يغلب عليها الطابع الديني المسيحي.

ويمضي رمزي زخاريا وقته متنقلا بين ماكنات خاصة يعمل عليها الفنيون، لكن جهده الأكبر يذهب في ابتكار تصاميم جديدة، حسب قوله.

وأضاف: "هناك رغبة كبيرة للحجاج بشراء منتجاتنا، ونسعى دوما لإنتاج قطعا مبتكرة جديدة". ووصف موسم السياحة في بيت لحم، لهذا العام بالجيد، مرجعا ذلك لحالة الهدوء الذي تشهده الضفة الغربية المحتلة.

وقال: "نعتمد على السياحة الدينية للمدينة، وتشهد بيت لحم هذا العام حركة سياحة نشطة، مما دفعنا لإنتاج كميات مضاعفة".

ويقول الفنّي علي الديك (63 عاما)، إنه يعمل في هذه المهنة منذ نحو 50 عاما، ويضيف، بينما كان يعمل على وضع اللمسات الأخيرة على قطعة فنية: "منذ صغري وأنا أعمل في صناعة التحف الفنية، تربطني بها علاقة كبيرة، هي جزء مني".

وتابع: "عملنا فني، يحتاج لصفاء ذهني، ودقة تركيز، وموهبة، هي مهنة ولكنها فن أيضا"، وأكمل "هناك قطع عند الانتهاء منها، تشعر أنك قمت بإنجاز عظيم".

وفي ساحة كنيسة "المهد"، لا تخطئ العين، وجود حركة سياحية نشطة، حيث تعج شوارع المدينة بمئات السياح.

ويقول بعض أصحاب محال بيع التحف الفنية الدينية، إن الحركة تزداد يوما بعد يوم مع اقتراب عيد الميلاد.

وتؤكد وزارة السياحة الفلسطينية، انتعاش حركة السياحة الداخلية، حيث قالت الوزيرة رولا معايعة، في بيان أصدرته بداية الشهر الجاري، إن حركة السياحة في فلسطين، شهدت نشاطاً غير مسبوق وتحديداً في بداية شهر أيلول/ سبتمبر.

وأوضحت معايعة أن مدينة بيت لحم شهدت زيارة أعداد غير مسبوقة من السياح.

وبدأت بلدية بيت لحم، في تجهيز شجرة عيد الميلاد، والتي تُنصب عادة في ساحة "المهد"، إيذانا ببدء الاحتفالات بالعيد.

وتبدأ الاحتفالات الرسمية بعيد الميلاد يوم 27 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، من كل عام بافتتاح ما يُعرف بـ"سوق الميلاد".

وتكون ذروة الأعياد ليلة 24 ونهار 25 كانون الأول/ ديسمبر، (حسب التقويم الغربي) حيث يقام قداس منتصف الليل، والذي يحرص الرئيس الفلسطيني محمود عباس، على حضوره، برفقة عدد من المسؤولين المحليين والدوليين، وآلاف الحجاج المسيحيين.

120
حوار| مطران الأرمن: لسنا بحاجة لبناء كنائس جديدة بالعاصمة الإدارية
الكنائس تتفق على برنامج موحد لـ"رحلة العائلة المقدسة" لتوزيعه على كافة الطوائف

عنكاوا دوت كوم| مصر العربية |عبد الوهاب شعبان

نرفض استغلال مصطلح "الأقليات المسيحية" في الشرق لبث التفرقة بين الشعوب
 

لا يغلق باب مطرانية الأرمن الكاثوليك بوسط القاهرة، حين يكون أسقف الإسكندرية بداخلها، ولا بوابات إلكترونية في مدخلها تعطل مرور الزائرين إلى مكتب المطران، ممرها المؤدي إلى مكتبه خالٍ تمامًا، باستثناء موظف استقبال يظهر خلف بوابة زجاجية لمن يقترب.


بلهجته الشامية التي لم تتأثر بفعل الإقامة في مصر، يرحب المطران كريكور أغسطينوس كوسا بضيوفه، ويجري لقاءاته المحددة في قاعة استقبال يتصدرها علم دولة "أرمينيا" مجاورًا للعلم المصري، هدوء الرجل ينبثق عن كنيسة هادئة، وأحاديثه مطبوعة بطابع الدقة البادية على ملامحه، كشبيهين متلازمين.


"كوسا" هو اسم العائلة الذي بتر الأتراك منه حرف "النون"، و"كوسان" لقبها الأصلي يعني " الكاتب الشاعر" حسب توصيفه، بنبرة الحنين للجذور قال: الأتراك حذفوا (النون والياء) من ألقاب العائلات لاقتلاعها من جذورها، لكن ذلك لم يؤثر على هوية "الأرمن" فيما بعد.


مطران الأرمن الكاثوليك الذي تربطه علاقة وثيقة بـ"بابا الفاتيكان" أشاد بمباركته الأخيرة لـ"أيقونة العائلة المقدسة" دعمًا للسياحة الدينية بالقاهرة، لافتًا إلى أنّه لايزال يتذكر الحفاوة التي استقبل بها في مصر خلال زيارة الـ 26 ساعة في إبريل الماضي.


حول مستقبل مبادرة إحياء مسار العائلة المقدسة، ومطالب الأرمن الكاثوليك عقب قانون بناء الكنائس، وخطاب الكنيسة الأرمينية في سوريا، والتحديات التي تواجه مسيحيي الشرق، كان لـ"مصر العربية" هذا الحوار:-

 

*عقب مباركة "بابا الفاتيكان" لأيقونة مسار العائلة المقدسة، كيف ترى مستقبل السياحة الدينية بالقاهرة، ومواسمها، في ضوء مساع وزارة السياحة لجذب أكبر عدد من السائحين الكاثوليك، والطوائف الأخرى ؟

 

-لدى المسيحيين بصفة عامة، والكاثوليك بصفة خاصة رغبة في زيارة مصر، واقتفاء أثر العائلة المقدسة التي حملت المحبة، والسلام للعالم، ولن يكون هناك مواسم معينة للزيارة، نظير اختلاف مواعيد احتفالات الكنيسة الكاثوليكية مع نظيرتها الأرثوذكسية، لكن العنصر الأكثر تأثيرًا في جذب السائحين هو الطقس المصري الجميل، ومعالمها البديعة، وهما عاملان مشجعان لمجيء "الحجاج" للقاهرة.

 

*اعترض البعض على مصطلح "الحج" إلى مصر، نظير كون الرحلة سياحية لا يمكن توصيفها بأكثر من "زيارة" وفقط..هل تتفق مع ذلك ؟

 

..وصف "الحج" يليق بتتبع مسار رحلة العائلة المقدسة، لأنها ستكون زيارة ممهورة بالتأمل، والصلوات، حيث ستكون رحلة السائح إلى أماكن مقدسة، يتخللها صلوات، وهدوء، وتأمل، وليس مرورًا عابرًا على محطات الرحلة، ووقفة الصلاة ستكون أكثر أثرًا في تشجيع السائحين لغيرهم من الراغبين في زيارة الشرق المسيحي حيث محل ميلاد السيد المسيح، وموطن رحلته.

 

*محطات رحلة العائلة المقدسة تتبع الكنيسة الأرثوذكسية، فإلى أي مدى ستساهم الكنيسة الأرمينية الكاثوليكية في دعم المبادرة، وتشجيع السائحين الكاثوليك عطفًا على دعوة البابا فرنسيس الأول "بابا الفاتيكان"؟

 

--الكنيسة الكاثوليكية بشكل عام ستساهم في الدعاية، والترويج لمسار العائلة المقدسة، حيث لكل مكان في رحلة العائلة رمزيته الدينية، ونعقد لقاءات حاليًا للاتفاق على برنامج ترويجي واضح لتوزيعه على كافة الكنائس، ولا بد أن يكون البرنامج واضحًا لأن السائح يحتاج إلى برنامج تفصيلي للرحلة، حيث سيبدأ اليوم الأول بقداس، تعقبه صلوات، وبينهما لا بد من وجود جدول واضح للزيارة.

 

*خارج سياق مبادرة "إحياء مسار العائلة المقدسة"، كيف رأيت أزمة "توحيد المعمودية" التي أثيرت عقب مغادرة بابا الفاتيكان للقاهرة في إبريل الماضي، على خلفية بيان مشترك موقع من البابا فرنسيس الأول، ونظيره "تواضروس الثاني" ؟

 

..الكنيسة الكاثوليكية منفتحة، وتقبل كافة الأسرار التي أقرها السيد المسيح، وإ ذا كان هناك خلافًا هذه الأيام فلا بد من العمل على تجاوزه، والذين اعترضوا على اتفاق توحيد المعمودية جهلاء، ولا يعرفون عن المعمودية شيئًا، لكن البابا تواضروس الثاني، ونظيره بابا الفاتيكان يعملان معًا على تحقيق الوحدة.

 

*بعض منظمات الغرب تعزف على وتر الأقليات بخاصة "مسيحيي الشرق" في سوريا، والعراق، ومصر، كذريعة لتدخلات في شؤونها، إلى أي مدى تقبلكم لهذا الأمر ؟
.. هذه أوضاع مرفوضة بالطبع، وندرك تمامًا أن هناك من يسعى للتفرقة، دعني أقول إن الشرق الأوسط منبته الشعب المسيحي، وأصله مسيحيون، ويحضرني قول الشاعر (تعيرني بأن القليل عديدنا..فقلت لها إن الكرام قليل)، مدارسنا، والجمعيات الخيرية تخدم المسلمين والمسيحيين معًا، ونزرع في أبنائنا محبة، وقبول الآخر، ومحاولات التفرقة هذه لم تظهر إلا في عام 2011 وما بعده.

 

*كيف تقيم خطاب الكنيسة الأرمينية في سوريا، وموقفها من المهجرين ؟


..خطابنا الكنسي في العالم يتحدث عن السلام، وكنائسنا تلخص خطابها الديني في شرح الإنجيل، ومحتواه (السلام، والمحبة)، ونهتم بالمهجرين عبر توفير ما يحتاجونه للعيش بكرامة، لأننا لا نقبل تجريد الإنسان من كرامته.

 

*وماذا عن ملف عودة الأرمن الكاثوليك لمصر، بعد هجرتهم فيما بعد 1952 ؟


..بعض العائلات الأرمينية تأتي لزيارة مصر، ويعتزون بمصريتهم، ونتواصل مع الأجيال الجديدة بالمهجر، لزرع حب الوطن في قلوبهم، ونقدر انشغال العائلات بأعمالهم في الدول التي هاجروا إليها.

 

*بعد صدور قانون بناء الكنائس مؤخرًا، هل طالبت طائفة الأرمن الكاثوليك ببناء كنائس جديدة، على خطى الطوائف الأخرى ؟


..لا، كنائسنا تكفينا، ولم نتقدم بطلبات لبناء كنائس جديدة، ولم نتقدم بملفات للجنة الكنائس غير المرخصة، حيث أن كنائسنا مرخصة منذ فترة الملك فاروق، ولدينا 5 كنائس في مصر موزعة على النحو الآتي (كنيستان بالإسكندرية)، وثلاثة موزعين على مناطق (وسط القاهرة، مصر القديمة، مصر الجديدة).

 

*إذن ماذا عن مطالب الأرمن كطائفة مسيحية مصرية ؟


-- نحن موجودون فى مصر منذ القرن الثامن، وبعد عام 1915 تزايد العدد لنزوح عدد كبير من الأسر للقاهرة، وكان فى استقبالهم سعد زغلول، وشيخ الأزهر آنذاك، وطالبا المصريين بفتح بيوتهم للأرمن المهجرين، ونحن نعيش فى أمان وسلام، وعلاقتنا طيبة بأجهزة الدولة.

121
أسرها التنظيم وبيعت كرقيق جنسي لعدد من المسحلين
اليزيدية نادية مراد تكشف كيف تم تعذيبها في "داعش" قبل أن تهرب


اليزيدية نادية مراد
عنكاوا دوت كوم/العرب اليوم -بغداد ـ نهال قباني

شاركت نادية مراد، تجربتها المروعة في اعتقالها وتعذيبها وبيعها كرقيق جنس من قبل مسلحي "داعش"، في كتاب جديد نشرته يوم الثلاثاء، تحت عنوان "الفتاة الأخيرة": قصتي عن الأسر ومحاربتي ضد الدولة الإسلامية"، حيث تروي صاحبة الـ" 24 عامًا"، قصتها في قرية في شمال العراق، وقصة أسرها الوحشي، وهروبها المليء بالتوتر والشعور بالخيانة والتخلي بسبب أولئك الذين فشلوا في مساعدتها.


 
وتع نادية مراد امرأة يزيدية، من الأقلية الدينية التي تعيش في وضع غير مستقر مع جيرانهم المسلمين، وفي عام 2014، كانت واحدة من نحو 7000 امرأة وفتاة آسرهن المقاتلون السنيون المتشددون الذين ينظرون إلى اليزيديين كعبدة للشيطان، وقُتل الرجال الأيزيديون والنساء الأكبر سنًا، بمن فيهم خمسة من أشقائها الثمانية وأمها، وكانت النساء والفتيات الأصغر سنًا محتجزات في الأسر لأغراض الجنس.


 
وكتبت نادية مراد في كتابها: "ليس من السهل أبدًا أن تحكي قصتك. في كل مرة تتحدث فيها، تسترجعها .ولكن قصتي، بصراحة وبكل موضوعية، هي أفضل سلاح لدي ضد الإرهاب، وأعتزم على استخدامه حتى يتم عرض هؤلاء الإرهابيين للمحاكمة".


 
ويقدر المحققون في الأمم المتحدة أن أكثر من 5000 من اليزيديين تم جمعهم وذبحهم في هجوم عام 2014، وقال خبراء الأمم المتحدة إن الدولة الإسلامية ارتكبت إبادة جماعية ضد اليزيديين في سورية والعراق، وفي سبتمبر / أيلول، وافق مجلس الأمن الدولي على إنشاء فريق تحقيق لجمع وحفظ وتخزين الأدلة في العراق عن أعمال الدولة الإسلامية.


 
وتقوم المحامية الدولية لحقوق الإنسان أمل كلوني، التي تنوب عن نادية مراد وكتبت مقدمة لكتابها "الفتاة الأخيرة"، بحملة من أجل محاكمة الجماعة الإسلامية من خلال المحكمة الجنائية الدولية، واختطفت نادية مراد في سن 21 من قرية كوشو بالقرب من سنجار، وهي منطقة موطن لنحو 400,000 يزيدي، وكتبت: "كان بإمكان جيراننا السُنة أن يأتوا إلينا ويساعدوننا. لكنهم لم يفعلوا ذلك ". وقد سجلت نادية كرقيق، وكانت تحمل بطاقة هوية تحمل صورتها يتم نشرها بين المقاتلين إذا هربت، وقال لها مالكها الجديد، وهو قاضي رفيع المستوى في تنظيم "داعش" يدعى الحاج سلمان: "لدي أربع سبايا (الرقيق الجنسي). الثلاثة الآخرون مسلمون الآن. أنا هديتهم للإسلام. اليزيديين كفار - وهذا هو السبب في أننا نقوم بذلك. إنها هنا لمساعدتك لتدخلي الإسلام".


 
وكان من الصعب على نادية أن تسرد قصص الرجال الذين اشتروها وباعوها واغتصبوها بلا هوادة، وتقول في الكتاب: "في مرحلة ما، لم يكن هناك سوى الاغتصاب ولا شيء آخر، هذا هو يومك الطبيعي والعادي، أنت لا تعرف من سيفتح الباب المجاور ليتعدي عليك، فقط أنتظر، فغدًا قد يكون أسوأ".
 
وتحكي نادية بالتفصيل كيف حاولت الهرب من خلال ارتداءها للعباءة، وهو رداء النساء المسلمات المتدينات، وزحفت نحو الخارج عن طريق النافذة. تم القبض عليها من قبل حارس، جلدها الحاج سلمان وجعل ستة من الرجال يغتصبونها بشكل جماعي حتى فقدت الوعي، وخلال الأسبوع الذي تلاه، تم نقلها إلى ستة رجال آخرين اغتصبوها وضربوها قبل أن يقدموها هدية لمن يخطط لنقلها إلى سورية.
 
ثم رأت نادية فرصة عابرة للقفز فوق جدار حديقة منزل خاطفها في الموصل، وبعد التجول في الشوارع  وهي مرتدية العباءة، اتخذت قرارًا جريئًا بالطرق على باب منزل شخص غريب وطلب المساعدة، كان ذلك خطرًا كبيرًا، فقد عرفت ذلك من ابنة أخيها، الأسيرة أيضًا، فقد عادت الأخرى ست مرات إلى الدولة الإسلامية من قبل الناس الذين طلبت منهم المساعدة.
 
وأكدت نادية: "تعيش الأسر في العراق وسورية حياة طبيعية بينما تعرضنا للتعذيب والاغتصاب. لقد شاهدونا نمشي في الشوارع مع خاطفينا، كنا نصرخ في سوق الرقيق ولم يفعلوا شيئًا"، وكانت نادية محظوظة لأن الغرباء الذين وجدتهم في الموصل ساعدوها على تهريبها إلى مخيم للاجئين.
 
ومع نشر مذكراتها، تقول نادية إنها تريد الإفراج عن اليزيديين المحجوزين في الأسر، وإعادة توطين الناجين، وإزالة الألغام الأرضية في منطقة سنجار ومحاكمة الدولة الإسلامية، وهي تعيش الآن في ألمانيا وأصبحت ناشطة بالنيابة عن المجتمع اليزيدي، وفي هذا العام أصبحت سفيرة للنوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة.

122
أسرها التنظيم وبيعت كرقيق جنسي لعدد من المسحلين
اليزيدية نادية مراد تكشف كيف تم تعذيبها في "داعش" قبل أن تهرب

عنكاوا دوت كوم/العرب اليوم -بغداد ـ نهال قباني

شاركت نادية مراد، تجربتها المروعة في اعتقالها وتعذيبها وبيعها كرقيق جنس من قبل مسلحي "داعش"، في كتاب جديد نشرته يوم الثلاثاء، تحت عنوان "الفتاة الأخيرة": قصتي عن الأسر ومحاربتي ضد الدولة الإسلامية"، حيث تروي صاحبة الـ" 24 عامًا"، قصتها في قرية في شمال العراق، وقصة أسرها الوحشي، وهروبها المليء بالتوتر والشعور بالخيانة والتخلي بسبب أولئك الذين فشلوا في مساعدتها.


 
وتع نادية مراد امرأة يزيدية، من الأقلية الدينية التي تعيش في وضع غير مستقر مع جيرانهم المسلمين، وفي عام 2014، كانت واحدة من نحو 7000 امرأة وفتاة آسرهن المقاتلون السنيون المتشددون الذين ينظرون إلى اليزيديين كعبدة للشيطان، وقُتل الرجال الأيزيديون والنساء الأكبر سنًا، بمن فيهم خمسة من أشقائها الثمانية وأمها، وكانت النساء والفتيات الأصغر سنًا محتجزات في الأسر لأغراض الجنس.


 
وكتبت نادية مراد في كتابها: "ليس من السهل أبدًا أن تحكي قصتك. في كل مرة تتحدث فيها، تسترجعها .ولكن قصتي، بصراحة وبكل موضوعية، هي أفضل سلاح لدي ضد الإرهاب، وأعتزم على استخدامه حتى يتم عرض هؤلاء الإرهابيين للمحاكمة".


 
ويقدر المحققون في الأمم المتحدة أن أكثر من 5000 من اليزيديين تم جمعهم وذبحهم في هجوم عام 2014، وقال خبراء الأمم المتحدة إن الدولة الإسلامية ارتكبت إبادة جماعية ضد اليزيديين في سورية والعراق، وفي سبتمبر / أيلول، وافق مجلس الأمن الدولي على إنشاء فريق تحقيق لجمع وحفظ وتخزين الأدلة في العراق عن أعمال الدولة الإسلامية.


 
وتقوم المحامية الدولية لحقوق الإنسان أمل كلوني، التي تنوب عن نادية مراد وكتبت مقدمة لكتابها "الفتاة الأخيرة"، بحملة من أجل محاكمة الجماعة الإسلامية من خلال المحكمة الجنائية الدولية، واختطفت نادية مراد في سن 21 من قرية كوشو بالقرب من سنجار، وهي منطقة موطن لنحو 400,000 يزيدي، وكتبت: "كان بإمكان جيراننا السُنة أن يأتوا إلينا ويساعدوننا. لكنهم لم يفعلوا ذلك ". وقد سجلت نادية كرقيق، وكانت تحمل بطاقة هوية تحمل صورتها يتم نشرها بين المقاتلين إذا هربت، وقال لها مالكها الجديد، وهو قاضي رفيع المستوى في تنظيم "داعش" يدعى الحاج سلمان: "لدي أربع سبايا (الرقيق الجنسي). الثلاثة الآخرون مسلمون الآن. أنا هديتهم للإسلام. اليزيديين كفار - وهذا هو السبب في أننا نقوم بذلك. إنها هنا لمساعدتك لتدخلي الإسلام".


 
وكان من الصعب على نادية أن تسرد قصص الرجال الذين اشتروها وباعوها واغتصبوها بلا هوادة، وتقول في الكتاب: "في مرحلة ما، لم يكن هناك سوى الاغتصاب ولا شيء آخر، هذا هو يومك الطبيعي والعادي، أنت لا تعرف من سيفتح الباب المجاور ليتعدي عليك، فقط أنتظر، فغدًا قد يكون أسوأ".
 
وتحكي نادية بالتفصيل كيف حاولت الهرب من خلال ارتداءها للعباءة، وهو رداء النساء المسلمات المتدينات، وزحفت نحو الخارج عن طريق النافذة. تم القبض عليها من قبل حارس، جلدها الحاج سلمان وجعل ستة من الرجال يغتصبونها بشكل جماعي حتى فقدت الوعي، وخلال الأسبوع الذي تلاه، تم نقلها إلى ستة رجال آخرين اغتصبوها وضربوها قبل أن يقدموها هدية لمن يخطط لنقلها إلى سورية.
 
ثم رأت نادية فرصة عابرة للقفز فوق جدار حديقة منزل خاطفها في الموصل، وبعد التجول في الشوارع  وهي مرتدية العباءة، اتخذت قرارًا جريئًا بالطرق على باب منزل شخص غريب وطلب المساعدة، كان ذلك خطرًا كبيرًا، فقد عرفت ذلك من ابنة أخيها، الأسيرة أيضًا، فقد عادت الأخرى ست مرات إلى الدولة الإسلامية من قبل الناس الذين طلبت منهم المساعدة.
 
وأكدت نادية: "تعيش الأسر في العراق وسورية حياة طبيعية بينما تعرضنا للتعذيب والاغتصاب. لقد شاهدونا نمشي في الشوارع مع خاطفينا، كنا نصرخ في سوق الرقيق ولم يفعلوا شيئًا"، وكانت نادية محظوظة لأن الغرباء الذين وجدتهم في الموصل ساعدوها على تهريبها إلى مخيم للاجئين.
 
ومع نشر مذكراتها، تقول نادية إنها تريد الإفراج عن اليزيديين المحجوزين في الأسر، وإعادة توطين الناجين، وإزالة الألغام الأرضية في منطقة سنجار ومحاكمة الدولة الإسلامية، وهي تعيش الآن في ألمانيا وأصبحت ناشطة بالنيابة عن المجتمع اليزيدي، وفي هذا العام أصبحت سفيرة للنوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة.


نادية مراد تروي فصول جحيم داعش في الإستعباد الجنسي وتكشف لأول مرة تفاصيل فرارها


عنكاوا دوت كوم/ نجوم مصرية /زكريا منير
 
حكت الناشطة اليزيدية العراقية نادية مراد Nadia Murad في كتاب جديد عن ما تعرضت له من تفاصيل مروعة عندما كانت تحت قبضة داعش الإرهابي أو ما يعرف تنظيم الدولة الإسلامية، والتي تم بيعها في سوق الرقيق وتعرضت للتعذيب، وروت أنها أرتدت العبائة للهروب حيث زحفت خارج النافذة  لتفلت بجلدها لكن قبض عليها من قبل الحارس المدعو الحاج سلمان ووجه لها صفعات على وجهها وقام بجلدها، وسمح لستة رجال من عناصر التنظيم بإغتصابها حتى أغمي عليها.  وفي الأسبوع التالي سلموها إلى ستة رجال آخرين قاموا بإغتصابها قبل تقديمها لرجل يخطط لنقلها إلى سوريا والتي تمكنت من الفرار منه

وتضيف:” في مرحلة ما هناك فقط إغتصاب لا غير فيصبح هذا يومك الطبيعي، وحكت عن قاضية رفيعة المستوى في تنظيم داعش وتدعى الحاجة سلمى والتي أخبرتها بأنها رقيقتها الرابعة (في الإستعباد الجنسي) حيث أن الثلاثة الأخريات أصبحن مسلمات. لتخبرها أنها تفعل ذلك بهم لأن اليزيدين كفار. موضحة لها ان سبب ما تقوم به هو في الحقيقة لمساعدتها.
فرار نادية مراد من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”

تروي مراد أنها تسلقت جدار حديقة منزل خاطفها في الموصل، وتجولت في الشارع بإرتداء العباءة قبل ان تتجرء على طرق باب منزل شخص غريب من أجل طلب المساعدة، وذلك قد يكون خطيراً، وكانت محظوظة لكونهم ساعدوها بتهريبها إلى مخيم اللاجئين، لتخرج قصتها بعدها إلى العالم والتي تناقلتها وسائل الإعلام وأصبحت ناشطة مدافعة عن شعبها الأيزيدي.

وأشارت إلى أن سرد قصتها التي تتحدث بها بكل صراحة وبالواقع الذي عايشته، هو أفضل سلاح لديها ضد الإرهاب، كونها تسعى لإستخدامها من أجل وضع الإرهابيين في المحاكمة.

وتقول في كتابها، أنت لا تعرف متى يأتي أحدهم ويفتح عليك الباب لمهاجمتك، لكنه يحدث، وفي اليوم التالي قد يكون الوضع أكثر سوءاً. وتشير إلى أنه ليس من السهل ان تروي قصتك لأن في كل مرة تتحدث عنها تسترجع لحظاتها وقالت أتمنى أن أكون آخر فتاة بنفس قصتي.

وكانت أختطفت نادية مراد البالغة 24 عاما من قرية كوشو في عام 2014 بالقرب من سنجار في العراق وهي في سن 21 عام آنذاك. وتعيش الآن في ألمانيا وأصبحت سفيرة للنوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة.

123

بقلم سعد سلوم نوفمبر 19, 2017
المونيتور / البصرة


 مع حلول مراسيم الأربعين الشيعيّة في 9 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، سرعان ما تقدّم أفراد مسيحيّون للمشاركة في الشعائر الشيعيّة كمثال للتعايش والتفاعل المجتمعيّ بين الأقليّة المسيحيّة والأغلبيّة الشيعيّة في وسط العراق وجنوبه، ومنهم المسيحيّ البصريّ يوسف توما الياس، الذي يبلغ من العمر 58 عاماً، وقد خدم الزوّار الشيعة الذين يحجّون إلى الإمام الحسين مشياً على الأقدام إلى كربلاء، حيث يقع ضريحه المقدّس، لكنّ هذه الرسائل الإيجابيّة الصادرة عن أفراد من الأقليّة المسيحيّة يبدو أنّها تخفي خوفاً عميقاً وانعدام ثقة تجاه الأغلبيّة التي عجزت عن حمايتهم من تهديدات المتشدّدين طوال الأعوام الأخيرة.

بعدما كانت مدينة البصرة تمثّل تاريخيّاً نموذجاً رائعاً للتعايش والانسجام الثقافيّ بين مختلف مكوّناتها الدينيّة، تواجه تهديداً بفقدان تنوّعها الدينيّ الثريّ من الأقليّات غير المسلمة، ومن دلائل ذلك اندفاع المسيحيّين للانغلاق على أنفسهم من أجل الحفاظ على خصوصيّتهم الدينيّة والثقافيّة.

وكشفت أزمة إزالة السلطات المحليّة في البصرة تمثالاً للعذراء أقامه ناشطون مدنيّون عن شدّة فقدان الثقة والتحسّسات والحذر الشديد من قبل المسيحيّين تجاه البيئة المحيطة بهم. وأزيل التمثال ساعات قبل تدشينه في منطقة العباسيّة بوسط البصرة في 19 أيلول/سبتمبر الماضي، ومنعت القوّات الأمنيّة الوصول إلى موقعه أو الاقتراب منه. والغريب في الأمر أنّ الإزالة جاءت بطلب من الكنيسة، إذ اعتبرت أنّه استغلال لرمز دينيّ مسيحيّ، كما جاء في عنوان رسالة المطران حبيب هرمز إلى السلطات المحليّة، والذي أشار إلى أنّ مبادرة كهذه قد تؤدّي "إلى ما لا يحمد عقباه"، وقال: "إذا حاول شخص خبيث القيام بما يؤذي هذا التمثال، فقد يؤدّي ذلك إلى إيقاع الإيذاء بالعلاقة بين مختلف أطياف شعب البصرة".

وعبّر هرمز عن قلقه من واقع تضاؤل عدد المسيحيّين، وقال: "هاجر حوالى 90 في المئة من مسيحيّي البصرة إلى خارج العراق منذ عام 2003 حتّى اليوم، ولم يبق سوى 350 عائلة".

ويبدو خوف حبيب هرمز على العدد القليل من المسيحيّين المتبقّين في المدينة وعدم تفاؤله من المبادرات الإيجابيّة مثل تضامن المسيحيّين مع الشعائر الشيعيّة في مناسبات مثل عاشوراء والأربعين، مبرّراً في ضوء هشاشة الوضع الأمنيّ في البصرة وتدهوره في الفترة الأخيرة وتحوّل المدينة إلى ساحة مفتوحة للنزاعات العشائريّة.

من جهته، استغرب رئيس منظّمة "أرمن البصرة للإغاثة والتنمية" وصاحب مبادرة نصب التمثال الناشط الأرمنيّ توني ساركيسيان موقف السلطات، وقال في حديث لـ"المونيتور": "إنّ الرسالة التي تنطوي عليها الممارسات التضامنيّة مثل نصب التمثال، ترمز إلى الوحدة الوطنيّة والتعايش بين المسلمين والمسيحيّين".

أضاف: "إنّ التبرّعات التي جمعت لمشروع التمثال كانت غالبيّتها من المسلمين، وكان العاملون في المشروع بمعظمهم من مسلمي البصرة أيضاً. وأخيراً، إنّ نحّاتاً مسلماً نحت تمثال العذراء".

أمّا ممثّل كوتا المسيحيّين في مجلس محافظة البصرة نوفاك آرام بطرسيان فردّ على هذه الاعتراضات بقوله: "إنّ الممارسات التضامنيّة مثل المشاركة في الشعائر أو نصب تمثال لم تحز على موافقة الممثلين السياسيّين للمسيحيّين".

وعبّر رئيس مؤسّسة "لارسا للحفاظ على التراث الدينيّ" الناشط المدنيّ بسّام العلوجي عن هذا الواقع بقوله: "يمكن لنصب تمثال للعذراء في ساحة عامّة ألاّ يرضى عنه أطراف او أشخاص متعصّبون دينيّاً، ويمكن أن يستغلّوا وجود التمثال لافتعال أزمة طائفيّة نحن في غنى عنها عبر المساس بالتمثال أو تشويه أجزاء منه".

ورغم أنّ بسّام العلوجي لم يبيّن في حديثه مع "المونيتور" هويّة هذه الأطراف، ولكن من الواضح أنّه يقصد الإشارة إلى بعض أحزاب الإسلام السياسيّ التي من مصلحتها أن تصبح البصرة بهويّة دينيّة أو طائفيّة صافية.

وفضّل هرمز أن يتمّ "نقل تمثال العذراء داخل أسوار كنيسة أو دير أو مقبرة لحمايته من أيدي العابثين بأمن البصرة أو ذوي النفوس الضعيفة".

ووافق العلّوجي على هذا الاقتراح، وقال: "إنّ كنائس البصرة مفتوحة لجميع أفراد المجتمع من المسلمين والمسيحيّين لزيارة تمثال العذراء في أيّ وقت، والتبرّك به، كما تفعل النساء المسلمات ذلك على نحو دائم. فضلاً عن أنّ ذلك سيكون بمشاركة رجال الدين المسيحيّين وموافقتهم". ويبرز ذلك التخوّف الشديد للمسيحيّين من انحلال الأقليّة المسيحيّة ضمن ثقافة الأغلبيّة، الأمر الذي يؤدّي بهم إلى الانغلاق أكثر والتقوقع داخل جدران كنائسهم.

وقد كتب هرمز في صفحته على "فيسبوك" توضيحاً للشروط اللاّزمة لإقامة تمثال للعذراء، قال فيه: "إنّ إقامة نصب بهذا الشكل يجب أن تتوافر فيه شروط، منها أنّ كلّ نحّات في أوروبا يرجع إلى الكنيسة ليأخذ رأيها. أمّا ما رأيته في صور عن هذا التمثال فلا يشبه العذراء نهائيّاً، خصوصاً الوجه ومقاييس الطول والعرض، وكنت أتمنّى من النحّات أن يراجعنا لنساعده. كما أنّ عمل ونصب التمثال يجب أن يتمتّعا بروحيّة مسيحيّة لأنّها أمّ الرب يسوع، وهذا من خلال الصلاة والإحتفال الكنسيّ حسب رتبة تبريك موجودة لدى كلّ كنيسة وأداء صلاة الورديّة المقدّسة".

من جهة ثانية، حاول رئيس مجلس عشائر ومكوّنات البصرة الشيخ عبّاس الفضلي تقريب وجهات النظر واحتواء المخاوف منذ بداية الأزمة. ومن وجهة نظره، فإنّ البصرة مدينة عرفت تاريخيّاً بتعدديّتها وبتسامح سكّانها، ويعدّ المسيحيّون مكوّناً أساسيّاً من مكوّناتها. ولذا، فإنّ مخاوف الكنيسة تتّسم بالمبالغة، مؤكّداً أنّ "مسلمي البصرة مثل مسيحيّيها يقدّسون مريم العذراء ويتباركون بها، وتحظى العذراء بقدسيّة لدى المسلمين".

وأخيراً، يبرز هذا كلّه أنّ ثقة المسيحيّين بالسلطات أو المسلمين بشكل عام في المدينة مهزوزة للغاية.

124
اللاجئون المسيحيون في لبنان يرغبون بالعودة إلى إقليم كوردستان

عنكاوا دوت كوم - رووداو - أربيل

عدد من العائلات المسيحية في إقليم كوردستان والعراق كانت قد سافرت سابقاً إلى لبنان بسبب حرب داعش، فيما الآن تفكر تلك العائلات بالعودة إلى مناطقهم وبلادهم جراء الوضعين السياسي والعسكري للبنان. 
 
ويقول مسيحيو دهوك، إن عدداً من أقربائهم في لبنان قرروا العودة إلى إقليم كوردستان، في حين كشف ممثل للمسيحيين في برلمان كوردستان عن وجود اتصالات مع العائلات التي تود العودة، موضحاً أن تلك العائلات تشير إلى وجود مخاوف في لبنان.

وقال ميناس خامي وهو من مسيحيي مدينة دهوك، ولديه أقرباء كانوا قد ذهبوا سابقاً إلى لبنان: "قبل ثلاثة أشهر وصل عدداً من أقربائنا إلى لبنان وسجلوا أسماءهم لدى الأمم المتحدة للهجرة إلى أمريكا إلا أنه على ما يبدو لم يعد لديهم أمل في السفر".

وأضاف خامي، أنه "بسبب الوضع الحالي في لبنان، بعض أقربائنا يودون أن يعودوا إلى إقليم كوردستان ولديهم تواصل معنا لترتيب أمورهم".
 
وأعلن رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، يوم السبت، 4 تشرين الثاني، 2017، استقالته من منصبه، مشيراً إلى مساعي إيران لـ "خطف لبنان" وفرض "الوصاية" عليه، بعد تمكن "حزب الله من فرض أمر واقع بقوة سلاحه"، واتهم إيران بـ"زراعة الفتن"، و"التسبب بالدمار الذي حل بالدول العربية التي تدخلت فيها".

وتعتبر لبنان دولة طائفية، حيث يتم توزيع السلطات الرئيسية بين المسلمين (الشيعة، السنة) والمسيحيين على شكل المحاصصة التالية: منصب رئيس الحكومة من حصة المسلمين السنة، ومنصب رئيس البرلمان من حصة المسلمين الشيعة، أما منصب رئيس الجمهورية فهو من حصة المسيحيين في ذلك البلد.

وجود عدد كبير من المسيحيين في لبنان ومشاركتهم في السلطة فسح المجال أمام مسيحيي العراق للتوجه إلى ذلك البلد خلال فترة الحرب الطائفية في العراق، وبعد مجيء داعش إلى العراق واستهداف المسيحيين في الموصل وسهل نينوى حيث كان أمامهم خياران: الأول: دفع الجزية لداعش والبقاء تحت حكمه، الثاني: ترك مناطقهم والهروب من حكمه، حيث أختاروا الثاني وتوجهوا إلى المناطق الآمنة.

من جانبها فتحت الدول الأوروبية أبوابها لاستقبال المسيحيين وهذا كان سبباً لتوجه المسيحيين خلال فترة الحرب على داعش نحو أوروبا، وتشير الإحصائيات غير الرسمية إلى مغادرة ثلاث عائلات مسيحية من كوردستان إلى لبنان لتسجيل أسمائها لدى الأمم المتحدة ونقلهم إلى دولة ثالثة.
 
وقال فريد يعقوب، وهو أحد ممثلي المسيحيين في برلمان كوردستان، فريد يعقوب، لشبكة رووداو الإعلامية، لدينا تواصل مع المسيحيين الموجودين في لبنان وقدمنا لهم تطمينات بتقديم المساعدات اللازمة لهم في حال حدث أي طارئ".
 
وبشأن عدد المسيحيين الذين توجهوا نحو لبنان سابقاً، أوضح يعقوب، إنه "لا توجد أرقام دقيقة عن أعدادهم لأن الذين يحصلون على تأشيرة سفر يتوجهون إلى أمريكا وأوروبا ويغادرون لبنان بشكل فوري"، كاشفاً أن "عدد المسيحيين العراقيين الموجودين في لبنان يقارب 20 ألف شخص وينتظرون الحصول على تأشيرة السفر".

ترجمة وتحرير: آزاد جمكاري

125

أين الأيزيديات المختطفات؟


أيزيديات في مخيم


عنكاوا دوت كوم/راديو سوا /الهام الجواهري

قالت النائبة فيان دخيل إن مصير نحو ثلاثة آلاف أيزيدية اختطفهن تنظيم داعش في السابق، ما زال مجهولا، وأكدت أنها أجرت اتصالات مع السفير السوري في العراق للتأكد من معلومات أشارت إلى أن القوات السورية الحكومية حررت أعدادا كبيرة من النساء والأطفال الأيزيديين بعد سيطرتها على مدينة ألبو كمال السورية.

دخيل أعربت أيضا عن مخاوفها من أن يكون عناصر داعش قد أخذوا مختطفات أيزيديات معهم أثناء تركهم مدينة الرقة السورية، وذلك عندما أبرمت السلطات السورية صفقات مع المسلحين لمغادرة بعض المناطق.

وأضافت النائبة الأيزيدية أنها تتواصل مع وزارة الخارجية العراقية لمعرفة مصير النساء والأطفال من الأيزيديين في سورية وتركيا، لكنها أشارت إلى أن التجاوب معها ما يزال دون المستوى المطلوب.

استمع إلى تصريحات النائبة دخيل:
https://soundcloud.com/radiosawa/eyavq80s1xu7

126
قائممقام شنكال: الحشد الشعبي تسبب بتدهور اوضاع الايزيديين

عنكاوا دوت كوم/شفق نيوز
 اتهمت قائممقامية شنكال، اليوم الاحد، قوات الحشد الشعبي بالاسهام بتدهور الاوضاع في القضاء.

وقال القائممقام محما خليل لموقع الحزب الديمقراطي الكوردستاني ان "الايزيديين يطالبون قوات الحشد الشعبي بالانسحاب من مناطقهم، لان القضاء ليس بحاجة الى هذه القوات، اضافة الى عدم تقديمهم ما يساعد الايزيديين".

وأضاف ان "بقاء الحشد الشعبي في القضاء سيسهم في عدم استقراره، فضلا عن عدم تقديم الخدمات الضرورية للقضاء، بعد سيطرة داعش عليه لفترة طويلة".

وتابع خليل ان "أهالي القضاء لا يرغبون ببقاء قوات الحشد الشعبي"، مشيرا الى ان "الحشد يسعى لاسهام اكثر في خنق القضاء من الناحية الاقتصادية، ولاسيما في الظروف الحالية الصعبة".

يشار الى ان الحشد الشعبي ومعه القوات الاتحادية وبمساعدة من ايران دخل الى المناطق الكوردستانية، المتنازع عليها مع بغداد، في 16 من تشرين الاول الماضي، ومنها مناطق الايزيديين في شنكال وأطرافها.

127

قيادي ينفي خبر انسحاب الحشد من ربيعة وزمار وسنجار


عنكاوا دوت كوم/اشنونا/ بغداد

بغداد – اشنونا..

نفى القيادي في الحشد الشعبي، الولائي، مسؤول الملف الامني لسهل نينوى، ابو الاء الولائي انسحاب فصائل الحشد من سنجار وزمار.

وقال الولائي في تصريح صحفي, ان “فصائل الحشد الشعبي الموجودة، متمركزه في مواقعها ولم تنسحب من اي موقع تابع لها سواء في قضاء سنجار او ناحية زمار”، مؤكدا انه “يمارس مهامه بصورة طبيعية”.

من جهته نفي مسؤول اعلام الاتحاد الوطني الكوردستاني غياث السورجي انسحاب الحشد من سنجار مؤكدا انه لازال يمارس اعماله في القضاء.
وكشف رئيس أركان قوات البيشمركة، الفريق جمال إيمينكي في وقت سابق عن ورود معلومات تؤكد انسحاب قطعات تابعة للحشد الشعبي من زمار وربيعة غرب نينوى.

ونقلت شبكة روداو عن ايمنيكي قوله انه “لا يعلم بعد سبب هذا الانسحاب مشيراً بذات الوقت انه لا اتفاق حتى الان مع الحكومة بخصوص ملف الانتشار بالمناطق المتنازع عليها في نينوى وبقية المحافظات”.

وكانت الشبكة قد نشرت خبراً نقلت فيه عن مصدر بناحية زمار قوله بأن “مجموعة من الحشد الشعبي انسحبت من ناحيتي ربيعة وزمار، مشيراً إلى بقاء عدد ضئيل من مسلحي الحشد في المنطقة”.

وأضاف المصدر، أن “القوات المنسحبة من ربيعة تقدر بـنحو 100 عجلة فيما انسحبت 200 اخرى من زمار”.

128
بطريركية الكلدان تنفي "عدم وجود" مستقبل للمسيحيين بالعراق والشرق وتحمّل الغرب مسؤولية معاناتهم



بطريك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل ساكو

عنكاوا دوت كوم/المدى برس/ كركوك

 عدت بطريركية الكلدان في العراق والعالم، اليوم السبت، أن التصريحات التي تزعم "عدم وجود" مستقبل للمسيحيين في العراق أو الشرق، "مشوشة ومحبطة"، وفي حين اتهمت الغرب بالمسؤولية عما حل بأنباء الطائفة، أكدت على تمسك المسيحيين بأرضهم و"حقوقهم" وتطلعهم لإعادة السلام والاستقرار والاعمار لمناطقهم.

وقالت البطريركية، التي يرأسها البطريرك لويس رؤفائيل ساكو الأول، في بيان لها اليوم، تسلمت (المدى برس) نسخة منه، إن "جهة معينة أو شخصاً معيناً يخرج علينا بين الحين والآخر بتصريحات غريبة ومسيئة إلى المكون المسيحي، منها على سبيل المثال، تلك التي أطلقها قبل يوم، أحد أعضاء جمعية إغاثة كاثوليكية، تزعم عدم وجود مستقبل للمسيحيين في العراق أو في الشرق"، عادة أن تلك "التصريحات مشوشة وتخلق احباطاً عند المسيحيين، بدلاً من تشجيعهم ودعمهم".

وأضافت بطريركية الكلدان في العراق والعالم، أن "المسيحيين هم أصحاب القرار في تحديد مصيرهم، ولا يقبلون أن ينوب عنهم أحد في ذلك"، مشيرة إلى أن "المسيحيين عانوا وما يزالون من ظلم وإرهاب كما عانى ويعاني اخوتهم من العراقيين الآخرين، ويؤسفنا القول إن الغرب ليس بريئاً مما يحصل للمنطقة".

 وأكدت البطريركية، أن "المسيحيين باقون في أرضهم ومتمسكون بحقوقهم ويسعون للتعاون لإعادة السلام والاستقرار والاعمار لمناطقهم"، عادةً أن من "حق من يريد المغادرة منهم أن يفعل ذلك لكن هناك من قرر البقاء والتواصل وهو ما ينبغي أن يشجع ويدعم".

يذكر أن المسيحيين في العراق يواجهون تهديدات مستمرة خاصة بعد تعرض كنائسهم للاستهداف ما فاقم معاناتهم عقب أحداث حزيران 2014، وتعرض بلدات سهيل نينوى ومدينة الموصل لاحتلال داعش ما أدى إلى نزوح عشرات الآلاف منهم إلى مدن كردستان وكركوك ، فضلاً عن هجرة الآخرين.

129
يوخنا لـ"المناورة": التقسيم المشؤوم "سنة وشيعة وكرد" في الدستور لم ينصف حقوق المسيحيين في العراق

عنكاوا دوت كوم/قناة دجلة
قال النائب عن المكون المسيحي، عماد يوخنا، الأحد، إن تقسيم الدستور لثلاث أعمدة 'سنة، وشيعة، وكرد'، هو تقسيم مشؤوم لم ينصف المسيحيين وحقوقهم في العراق، مبينا أن المسيحيين لم يأخذوا حقوقهم وعانوا الأمرين في العراق سواء على أيدي أنظمة سابقة، أو في الوضع الحالي.

وأضاف يوخنا، خلال استضافته على برنامج 'المناورة' الذي تبثه قناة دجلة الفضائية، إن الدستور أشار الى بعض المواد التي تكفل حقوق المسيحيين لكنه دستور جامد، مبينا أن الطائفة المسيحية لها حضارة وتاريخ من البصرة وحتى زاخو.

وأكد يوخنا، إن المسيحيين كان عددهم سابقا يفوق الـ مليون ونصف، والآن اصبح عددهم 400 الف فرد، موعزا الاسباب الى الديمغرافية الحالية في بغداد التي تخلو من المسيحيين بسبب غياب احترام الحريات وحقوق الفرد المعيشية وعدم استتباب الأمن.

130
حتى الموتى لم يسلموا من تازم الاوضاع بين الاقليم وبغداد..جثمان راحلة من باطنايا يستغرق اياما للوصول لبلدتها
عنكاوا كوم-خاص
يشكو المئات ممن باتوا يضطرون للمرور بين  مناطق الاقليم والوصول للمناطق التي يجري فيها  تحصيلهم العلمي واماكن رزقهم في الجانب الاخر ممن يسيطر عليه قوات الجيش العراقي والحشد  الكثير  من المعوقات نتيجة الطوابير التي تدخل للانتظار  ولاتقتصر تلك المسالة على الاحياء فحسب بل الموتى ايضا بانوا يدفعون ثمن تازم العلاقات بين  الاقليم وبغداد ..
 واليكم حكاية  الراحلة المرحومة جميلة كوركيس شوكا التي توفيت في لبنان يوم السبت الموافق 11 تشرين الثاني الماضي  وبحسب وصيتها ارتاى ذويها نقل جثمانها للعراق بغية دفنها في مقبرة باطنايا  ونتيجة عدم وجود طيران من مطار بيروت الى مدينة اربيل بسبب الاوضاع السياسية  فقد وصل جثمانها يوم الاربعاء  الموافق 15 تشرين الثاني  الى مطار بغداد  وكان  من محطات وصول الجثمان  ان يصل الى اربيل عبر مطارها  من خلال طائرة خاصة في الساعة السادسة صباحا  ومن ثم تنطلق مراسيم التجنيز والدفن  بعدها بساعتين بعد ان يتجمع اقربائها بمنطقة الكلك في الساعة الثامنة ..
 لكن حدثت امور فنية حالت دون تمكن الطائرة الخاصة من حمل الجثمان  رغم ان الحجز كان وفق الاصول ومثبت باوراق رسمية  فاضطر ابنها  استئجار سيارة نوع جمسي لينقل الجثمان عن طريق البر  رغم ان الطريق المذكور يتجاوز اكثر من سبع ساعات لمروره بالعديد من المدن ونقاط التفتيش وما يتمخض عنها من ازدحامات ومعوقات ليتاخر وصول الجثمان حتى الساعة الثامنة من مساء الخميس لتدفن في باطنايا حيث تراس المراسيم الاب ثابت واضطر الجمع المرافق للمبيت في باطنايا كون الطريق نحو منطقة الخازر يغلق في الساعة السابعة مساءا ..
 
 

131
في يوم الطفولة العالمي..اطفال شعبنا الشريحة الاكثر تضررا من حقبة داعش
عنكاوا كوم-الموصل –يونس ذنون
في غمرة احتفال العالم بيوم الطفولة العالمي تبدو شريحة الاطفال من ابناء شعبنا الاكثر تضررا من حقبة تنظيم الدولة الاسلامية  خصوصا حينما حرمتها من الترعرع بمنابت طفولتها وعاشت سنينا مريرة في ظل محنة النزوح القاسية لاسيما حينما تهجر الاف من ابناء شعبنا  وتشتتوا في مناطق شتى منها في مدن اقليم كردستان او قرروا ترك البلد والاستقرار بمواطن مؤقتة ريثما تبتسم لهم الحظوظ بالانتقال لدول تعيش امانا نسبية ويعيش اطفالها بدعة وامان لافت .. وبالعودة لاختيار يوم 20 تشرين الثاني كيوم للطفل عالميا  فانه في 1954، دعت الجمعية العامة للأمم المتحدة كل الدول إلى إنشاء يوم عالمي للطفل، دون تحديد يوم موحد. حتى جاء إختيار يوم 20 (ت2)نوفمبر  بعد توقيع اتفاقية حقوق الطفل في 20ت2 نوفمبر 1989 التي ترجع أيضا إلى إعلان حقوق الطفل الذي أورخ أيضا في 20 نوفمبر 1959.وفي هذه المناسبة، يتم القيام بعدة فعاليات وتظاهرات من قبل الناشطين في مجال حقوق الطفل.
لإحياء الذكرى الحادية والعشرين والحادية والخمسين والحادية والستين لإتفاقية حقوق الطفل وإعلان حقوق الطفل وإتفاقية جنيف، نشرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر منشورات وكتيبات عن الأطفال والحرب. تتناول هذه المنشورات المخاطر التي يواجهها الأطفال المتأثرين بالنزاع المسلح، والتدابير المتخذة لتلبية احتياجات هؤلاء الأطفال، وكذلك القوانين التي تعطيهم حماية خاصة.
ومن الصور اللافتة بحرمان اطفالنا من حقوقه  فان غياب المنظمات المختصة بتلك الشريحة لاسيما بحضورها الناشط وتقديمها الدعم المناسب يثير التساؤلات فحتى  بعض النشاطات تلتفت لتلك الشريحة دون ان تخصص جل وقتها وانشطتها لتلك الشريحة التي عاشت حرمانا حقيقيا لاسيما بتركها امكنة ترعرعها واضطرارها للاستقرار ببيئات غير مناسبة  لاسيما حينما استقرت عوائل عديدة في الكرفانات او في مناطق نائية تختفي منها فرصتهم لتلقي التعليم .
وبالاضافة لحرمان الاطفال من فرصة التعليم كون الاف العوائل اضطرت لترك البلد والبقاء بحالة انتظار مزمنة في الاردن اولبنان او تركيا لغرض الحصول على فيزا الاستقرار النهائي في احد الدول الغربية فتغيب بالتالي فرصة التعليم وتتضاءل بسبب التباين بالتعليم التي تتيحها تلك المنافذ المختصة بتلك الدول ..

132
تحرير فتاتين إيزيديتين من قبضة داعش في سوريا


إيزيديات عراقيات (أرشيف)
عنكاوا دوت كوم/24 - أبوظبي
أفاد مصدر سوري محلي، اليوم السبت، بتحرير فتاتين عراقيتين إيزيديتين، من قبضة تنظيم داعش، داخل سوريا، بنحو 30 ألف دولار.

وقال المصدر الذي تحفظ الكشف عن اسمه، لوكالة "سبوتنيك" الروسية، إن "الفتاتين وهما بعمر الـ17، و19، تنحدران من قرية خانصور التابعة لقضاء سنجار في غرب الموصل، مركز نينوى، شمال العراق، مختطفان عند داعش الإرهابي منذ 2014".

وأضاف المصدر، تم تحرير الفتاتين من سيطرة داعش من داخل مدينة الميادين أحد أبرز معاقل التنظيم في ريف دير الزور شرقي سوريا.

ونوه المصدر، إلى أن المبلغ الذي دفع مقابل تحرير الفتاتين، بلغ 290 ورقة فئة 100 دولار أمريكي، مشيراً إلى وصولهما إلى إقليم كردستان مساء أمس، وسيتم جمعهن بذويهن اليوم.

وكشف الناشط الايزيدي العراقي، علي حسين الخانصوري، عن أسعار بيع المختطفات الأيزيديات من قبل داعش الإرهابي، على محرريهن، بمبالغ تتراوح ما بين (20-10) آلف دولار أمريكي.

وكشف مدير مكتب المخطوفين الإيزيديين، حسين قايدي، في 7 نوفمبر (تشرين الثاني) عن تحرير أكثر من 10 أشخاص "نساءً وأطفالاً" إيزيديين، من قبضة داعش الإرهابي في سوريا.

وأضاف قايدي أن المجموع الكلي للناجيات والناجين الإيزيديين، الذين تم تحريرهم منذ فتح المكتب في عام 2014، وحتى الآن، وصل العدد إلى أكثر من 3178 شخصاً محرراً من سيطرة داعش في الأراضي العراقية والسورية.

وأفاد قايدي، أن من ضمن مجموع العدد المذكور، 1128 امرأة وفتاة تمكن المكتب بالتنسيق مع الجهات الأمنية في حكومة إقليم كردستان والأشخاص الذين يعملون معنا، من تحريرهن.

واقتاد تنظيم داعش الإرهابي، نحو 5 آلاف شخص ايزيدي بينهم أغلبية من النساء والأطفال، من قضاء سنجار والقرى التابعة والقريبة منه التي يسكنها المكون في غرب الموصل، مركز نينوى، "سبايا" ومختطفين، أرغمهم على اعتناق الدين الإسلامي تحت الاغتصاب والتعذيب.


133
هذا مبلغ تحرير فتاتين إيزيديتين من قبضة داعش في سوريا

عنكاوا دوت كوم/موقع العالم الاخباري
أفاد موقع "سبوتنيك" نقلاً عن مصدر محلي، اليوم السبت، بتحرير فتاتين عراقيتين من المكون الايزيدي، من قبضة تنظيم "داعش" الوهابي، داخل سوريا، بنحو 30 ألف دولار.

العالم - العراق

وحسب المصدر الذي تحفظ الكشف عن اسمه، أن الفتاتين وهما بعمر الـ17، و19، تنحدران من قرية خانصور التابعة لقضاء سنجار في غرب الموصل، مركز نينوى، شمال العراق، مختطفان عند "داعش" الوهابي منذ عام 2014.

وأضاف المصدر، تم تحرير الفتاتين من سيطرة "داعش" من داخل مدينة الميادين أحد أبرز معاقل التنظيم في ريف دير الزور شرقي سوريا.

ونوه المصدر، إلى أن المبلغ الذي دفع مقابل تحرير الفتاتين، بلغ 290 ورقة فئة 100 دولار أمريكي، مشيرا ً إلى وصولهما إلى منطقة كردستان مساء أمس الجمعة، وسيتم جمعهن بذويهن اليوم.

وكشف الناشط الايزيدي العراقي، علي حسين الخانصوري، يوم أمس الجمعة، عن أسعار بيع المختطفات الايزيديات من قبل "داعش" الوهابي، على محرريهن، بمبالغ تتراوح ما بين (20-10) الف دولار أمريكي.

من جانبه، كشف مدير مكتب المخطوفين الإيزيديين، حسين قايدي، عن تحرير أكثر من 10 أشخاص "نساء وأطفالا" إيزيديين، من قبضة "داعش" الوهابي في سوريا.

واوضح قايدي، ان المجموع الكلي للناجيات والناجين الإيزيديين، الذين تم تحريرهم منذ فتح المكتب في عام 2014، وحتى الآن، وصل العدد إلى أكثر من 3178 شخصا محررا من سيطرة "داعش" في الأراضي العراقية والسورية.

 وأفاد قايدي، أن من ضمن مجموع العدد المذكور، 1128 امرأة وفتاة تمكن المكتب بالتنسيق مع الجهات الأمنية في حكومة منطقة كردستان والأشخاص الذين يعملون معنا، من تحريرهن.

واقتاد تنظيم "داعش" الوهابي، نحو 5 آلاف شخص ايزيدي بينهم أغلبية من النساء والأطفال، من قضاء سنجار والقرى التابعة والقريبة منه التي يسكنها المكون في غرب الموصل، مركز نينوى، "سبايا" ومختطفين، أرغمهم على اعتناق الدين الإسلامي تحت الاغتصاب والتعذيب.

134
في مقابر جماعية بالعراق.. ضحايا لـ«داعش» ينتظرون تحريرهم

عنكاوا دوت كوم/الإقتصادي
يوماً بعد آخر تتكشف الفظائع التي ارتكبها تنظيم "داعش" الإرهابي في العراق، مع خسارته التدريجية للمدن والبلدات التي اجتاحها مسلحوه، صيف 2014، وكانت تعادل ثلث مساحة البلد العربي.

 

فعلى مدى أكثر من ثلاث سنوات، خلف "داعش" مدناً شبه مدمرة كانت مسرحاً لمعارك ضارية، فضلاً عن برارٍ تنبعث منها رائحة الموت، وتتناثر فيها عشرات المقابر الجماعية، تضم رفات أفراد أمن ومدنيين حكم عليه التنظيم بالموت في محاكم اعتبرها "شرعية"، ليلقوا حتفهم غالباً برصاصة في الرأس من مسافة قريبة.

 

ومن آن إلى آخر يعثر العراقيون على مقابر جماعية جديدة لضحابا التنظيم، أحدثها مقبرة في قضاء الحويجة، وقد وقف محافظ كركوك (شمال) بالوكالة، راكان الجبوري، على أطلالها، قبل أيام.

 

ويقع قضاء الحويجة على بعد 45 كلم جنوب غرب مدينة كركوك، مركز المحافظة التي تحمل الاسم نفسها، وقد استعادت القوات العراقية السيطرة على القضاء، الشهر الماضي، بدعم من التحالف الدولي.

 

** 10 مواقع دفن

وقال محافظ كركوك بالوكالة، راكان الجبوري، في تصريح للأناضول، إن "المقبرة تقع وسط قاعدة (البكارة) العسكرية، التي كان يستخدمها الجيش الأمريكي إبان احتلاله للعراق (بدأ عام 2003)، ثم اتخذ منها تنظيم داعش موقعاً لتنفيذ عمليات الإعدام، وطمر الضحايا".

 

وأوضح أن "المقبرة الجماعية كبيرة، وتتوزع على 10 مواقع دفن، ولا يمكن حالياً معرفة عدد المغدورين".

 

ومضى قائلاً إن "شاهد عيان ساعدنا في الاستدلال على هذه المقابر، وهو راعي أغنام من أهالي المنطقة أكد لنا أن المئات دفنوا هنا".

 

وقال الجبوري أن "إدارة محافظة كركوك تعمل على إكمال الإجراءات القانونية لفتح المقبرة بهدف فحص جثث المغدورين، تمهيداً للتعرف على هوياتهم".

 

** 120 مقبرة

وهذه المقبرة هي واحدة من نحو 120 مقبرة تم الكشف عنها في العراق، منذ عام 2003، إبان بروز تنظيم القاعدة، ثم تنظيم "داعش"، الذي خرج من تحت عباءة الأول، وفق ضياء كريم، مسؤول دائرة المقابر الجماعية في مؤسسة "الشهداء" الحكومية المعنية بضحايا الإرهاب.

 

وتابع كريم، في تصريح للأناضول، أن "الغالبية الساحقة من المقابر تم الكشف عنها في المناطق التي استعادتها القوات العراقية من داعش، خلال السنوات الثلاثة الماضية، بينما هناك عدد قليل من المقابر يعود إلى تاريخ ما قبل ظهور داعش، ومسؤول عنها مسلحو القاعدة".

 

وقال أن "العدد في تزايد مستمر بعد تحرير المناطق واكتشاف مقابر جماعية بشكل مستمر، ولاسيما في محافظات ديالى (شرق) وصلاح الدين ونينوى وكركوك (شمال) والأنبار (غرب)".

 

** إبادة جماعية

وفور سيطرته على المناطق الواقعة شمالي وغربي العراق، عند انهيار الجيش، عام 2014، تخلص "داعش" من عدد كبير من الجنود وأفراد الأمن، الذين وقعوا في قبضة مسلحيه، فضلاً عن مدنيين من أبناء الطائفة الشيعية وقليات دينية، مثل الإيزيديين.

 

كما نفذ التنظيم عمليات إعدام في ساحات عامة بالمدن والبلدات، التي حكمها لثلاث سنوات، بعد إدانة الضحايا في محاكمه، بتهم متباينة، على رأسها معاداة ما تسمى بـ"الدولة الإسلامية" و"التخابر مع جهات معادية".

 

وفي حدث هو الأسوأ من نوعه بالعراق، قتل "داعش" قرابة 1700 طالب وجندي في كلية عسكرية بمحافظة صلاح الدين، في يونيو 2014، في مجزرة جماعية خلال يوم واحد، وفق الحكومة.

 

كما ارتكب التنظيم مجزرة كبيرة بحق الإيزيديين قالت الأمم المتحدة إنها ترقى إلى إبادة جماعية، عندما اجتاح معقلهم في قضاء سنجار، غرب مدينة الموصل (شمال)، في أغسطس 2014.

 

ولاحقاً تم العثور على نحو 30 مقبرة جماعية.

 

** ضائقة مالية

وباتت القوات العراقية على وشك استعادة كامل الأراضي من "داعش"، وتقاتل حالياً للسيطرة على آخر معقل للتنظيم، وهو عبارة عن شريط في محافظة الأنبار على حدود سوريا.

 

إلا أن ضحايا المقابر الجماعية لا يزالون يتوقون للتحرر من قبور حشروا فيها رغماً عنهم، أملاً في دفن لائق بمكان يتحول إلى مزار لمحبيهم وذويهم.

 

وقال مسؤول دائرة المقابر الجماعية في مؤسسة "الشهداء"، ضياء كريم، إن "السلطات فتحت حتى الآن 25 مقبرة جماعية، لكن الضائقة المالية تحول دون اتمام عملية فتح المقابر الأخرى".

 

وتقوم مؤسسة "الشهداء" بفتح المقابر، وأخذ عينات من الحمض النووي لرفات الضحايا، ثم مقارنتها مع الحمض النووي لذوي المفقودين، للتعرف على هويات هؤلاء الضحايا.

 

** ما بعد "داعش"

ويشكل هذا الملف واحداً من أبرز المهام الملقاة على عاتق الحكومة العراقية في مرحلة ما بعد تنظيم "داعش"، حيث لا يزال الآلاف من العراقيين ينتظرون معرفة مصير ذويهم المفقودين..

 

وقالت عضو مفوضية حقوق الإنسان (مستقلة مرتبطة بالبرلمان)، وحدة الجميلي، إنه "على الجهات المختصة بالمقابر الجماعية العمل لإنهاء هذا الملف".

 

وتابعت الجميلي، في تصريح للأناضول، أن "الأمر لا يقتصر على رفع الرفات فحسب، إذا لابد من إنهاء هذا الملف سريعاً، وتجاوز كل انعكاساته، التي ما تزال تؤثر سلباً على أقارب الضحايا".

 

واعتبرت أن "حسم هذا الملف ضروري في المرحلة المقبلة، لبث الطمأنينة في نفوس آلاف الأشخاص من أجل تعويضهم أولاً، ومن ثم تمهيد الطريق أمامهم لاستئناف حياتهم بصورة طبيعية".

المصدر : مصر العربية

135
120مقبرة جماعية في العراق منذ 2003… والآلاف ينتظرون معرفة مصير ذويهم المفقودين
من أبرز المهام الملقاة على عاتق الحكومة في مرحلة ما بعد تنظيم «الدولة»

عنكاوا دوت كوم/القدس العربي
بغداد ـ الأناضول: يوماً بعد آخر تتكشف الفظائع التي ارتكبها تنظيم «الدولة الإسلامية» في العراق، مع خسارته التدريجية للمدن والبلدات التي اجتاحها مسلحوه، صيف 2014، وكانت تعادل ثلث مساحة البلد العربي.
فعلى مدى أكثر من ثلاث سنوات، خلف التنظيم مدناً شبه مدمرة كانت مسرحاً لمعارك ضارية، فضلاً عن برارٍ تنبعث منها رائحة الموت، وتتناثر فيها عشرات المقابر الجماعية، تضم رفات أفراد أمن ومدنيين حكم عليه التنظيم بالموت في محاكم اعتبرها «شرعية»، ليلقوا حتفهم غالباً برصاصة في الرأس من مسافة قريبة.
ومن آن إلى آخر يعثر العراقيون على مقابر جماعية جديدة لضحايا التنظيم، أحدثها مقبرة في قضاء الحويجة، وقد وقف محافظ كركوك (شمال) بالوكالة، راكان الجبوري، على أطلالها، قبل أيام.
ويقع قضاء الحويجة على بعد 45 كلم جنوب غرب مدينة كركوك، مركز المحافظة التي تحمل الاسم نفسها، وقد استعادت القوات العراقية السيطرة على القضاء، الشهر الماضي، بدعم من «التحالف الدولي».

10 مواقع دفن وسط البكارة

وقال محافظ كركوك بالوكالة، راكان الجبوري، إن «المقبرة تقع وسط قاعدة (البكارة) العسكرية، التي كان يستخدمها الجيش الأمريكي إبان احتلاله للعراق (بدأ عام 2003)، ثم اتخذ منها تنظيم داعش موقعاً لتنفيذ عمليات الإعدام، وطمر الضحايا».
وأوضح أن «المقبرة الجماعية كبيرة، وتتوزع على 10 مواقع دفن، ولا يمكن حالياً معرفة عدد المغدورين».
ومضى قائلاً إن «شاهد عيان ساعدنا في الاستدلال على هذه المقابر، وهو راعي أغنام من أهالي المنطقة أكد لنا أن المئات دفنوا هنا».
وأضاف أن «إدارة محافظة كركوك تعمل على إكمال الإجراءات القانونية لفتح المقبرة بهدف فحص جثث المغدورين، تمهيداً للتعرف على هوياتهم».
وهذه المقبرة هي واحدة من نحو 120 مقبرة تم الكشف عنها في العراق، منذ عام 2003، إبان بروز تنظيم «القاعدة»، ثم تنظيم «الدولة»، الذي خرج من تحت عباءة الأول، وفق ضياء كريم، مسؤول دائرة المقابر الجماعية في مؤسسة «الشهداء» الحكومية المعنية بضحايا الإرهاب.
وتابع أن «الغالبية الساحقة من المقابر تم الكشف عنها في المناطق التي استعادتها القوات العراقية من تنظيم الدولة، خلال السنوات الثلاث الماضية، بينما هناك عدد قليل من المقابر يعود إلى تاريخ ما قبل ظهور داعش، ومسؤول عنها مسلحو القاعدة».
وأضاف أن «العدد في تزايد مستمر بعد تحرير المناطق واكتشاف مقابر جماعية بشكل مستمر، ولاسيما في محافظات ديالى (شرق) وصلاح الدين ونينوى وكركوك (شمال) والأنبار (غرب)».

إبادة جماعية

وفور سيطرته على المناطق الواقعة شمالي وغربي العراق، عند انهيار الجيش، عام 2014، تخلص تنظيم «الدولة» من عدد كبير من الجنود وأفراد الأمن، الذين وقعوا في قبضة مسلحيه، فضلاً عن مدنيين من أبناء الطائفة الشيعية وقليات دينية، مثل الإيزيديين.
كما نفذ التنظيم عمليات إعدام في ساحات عامة بالمدن والبلدات، التي حكمها لثلاث سنوات، بعد إدانة الضحايا في محاكمه، بتهم متباينة، على رأسها معاداة التنظيم و»التخابر مع جهات معادية».
وفي حدث هو الأسوأ من نوعه بالعراق، قتل «الدولة» قرابة 1700 طالب وجندي في كلية عسكرية بمحافظة صلاح الدين، في حزيران/يونيو 2014، في مجزرة جماعية خلال يوم واحد، وفق الحكومة.
كما ارتكب التنظيم مجزرة كبيرة بحق الإيزيديين قالت الأمم المتحدة إنها ترقى إلى إبادة جماعية، عندما اجتاح معقلهم في قضاء سنجار، غرب مدينة الموصل (شمال)، في أغسطس/ آب 2014.
ولاحقاً تم العثور على نحو 30 مقبرة جماعية.

ضائقة مالية

ضحايا المقابر الجماعية لا يزالون يتوقون للتحرر من قبور حشروا فيها رغماً عنهم، أملاً في دفن لائق بمكان يتحول إلى مزار لمحبيهم وذويهم.
وقال مسؤول دائرة المقابر الجماعية في مؤسسة «الشهداء»، ضياء كريم، إن «السلطات فتحت حتى الآن 25 مقبرة جماعية، لكن الضائقة المالية تحول دون اتمام عملية فتح المقابر الأخرى».
وتقوم مؤسسة «الشهداء» بفتح المقابر، وأخذ عينات من الحمض النووي لرفات الضحايا، ثم مقارنتها مع الحمض النووي لذوي المفقودين، للتعرف على هويات هؤلاء الضحايا.
ويشكل هذا الملف واحداً من أبرز المهام الملقاة على عاتق الحكومة العراقية في مرحلة ما بعد تنظيم «الدولة»، حيث لا يزال الآلاف من العراقيين ينتظرون معرفة مصير ذويهم المفقودين.
وقالت عضو مفوضية حقوق الإنسان (مستقلة مرتبطة بالبرلمان)، وحدة الجميلي، إنه «على الجهات المختصة بالمقابر الجماعية العمل لإنهاء هذا الملف».
وتابعت أن «الأمر لا يقتصر على رفع الرفات فحسب، إذا لابد من إنهاء هذا الملف سريعاً، وتجاوز كل انعكاساته، التي ما تزال تؤثر سلباً على أقارب الضحايا».
واعتبرت أن «حسم هذا الملف ضروري في المرحلة المقبلة، لبث الطمأنينة في نفوس آلاف الأشخاص من أجل تعويضهم أولاً، ومن ثم تمهيد الطريق أمامهم لاستئناف حياتهم بصورة طبيعية».

136

عنكاوا دوت كوم -  العربى الجديد - بغداد ــ أكثم سيف الدين

شاهد الفيديو
http://www.ankawa.org/vshare/view/10609/qalb-yaso3/
http://www.ankawa.org/vshare/view/10610/telkef/

بدأ شبان من أهالي الموصل حملة لتنظيف وترميم كنيسة "قلب يسوع الأقدس" شمالي المدينة، والتي استخدمها تنظيم الدولة "داعش" كأحد معاقله منذ منتصف عام 2014، بالتزامن مع حملة أخرى لإقناع المسيحيين النازحين بالعودة إلى منازلهم بعنوان "لا طعم للمدينة بدونكم".

ينهمك الشباب في عملية تنظيف ورفع الأنقاض من داخل الكنيسة، والتي خلع التنظيم صلبانها، ورفع أعلامه عليها، ودمر جزءا من معالمها، ويقول الشاب رافد الشمري، لـ"العربي الجديد": "قمنا بالترويج للحملة قبل شهر، ودعونا أصدقاءنا وإخواننا وأقرباءنا من مناطق الموصل للمشاركة، واستخدمنا مواقع التواصل الاجتماعي للترويج. لم نكن نتوقع أن تكون أعداد الشباب كبيرة لهذا الحد، إذ قدم عشرات الشباب من مناطق عدة ومعهم أدواتهم الخاصة".

وأضاف الشمري، "نوشك على الانتهاء من رفع الأنقاض، وترتيب الحدائق المحيطة بالكنيسة، وستكتمل عملية التنظيف خلال يومين، بينما تستمر عملية الترميم لفترة أطول"، مشيرا إلى أنّ "العديد من الذين شاركوا في الحملة هم من أصحاب المهن، ولهم خبرات في البناء والترميم والنجارة والحدادة، الأمر الذي أسهم في تخفيف كلفة الترميم".

بينما ينهمك الشباب في التنظيف، يعمل أبو همام، في إعادة تركيب زجاج نوافذ الكنيسة، ويقول لـ"العربي الجديد"، "أعمل في تركيب الزجاج منذ فترة طويلة، ودعاني أحد الأصدقاء للمشاركة في ترميم الكنيسة، جمعنا مبلغا ماليا بسيطا اشترينا به الأشياء الضرورية للترميم، ومنها الزجاج، وها أنا ذا أعيد تركيبه".

وتقع كنيسة "قلب يسوع الأقدس" في بلدة تلكيف شمال الموصل، وكان التنظيم استخدمها كمستودع لأسلحته وعتاده منذ دخوله الموصل في يونيو/حزيران 2014.

وأكد عضو المجلس المحلي لبلدة تلكيف، خالد ماهر، لـ"العربي الجديد"، أنّ "الحملة الشبابية هي رسالة إلى المكون المسيحي بأن أهالي الموصل متمسكون ببقائهم، وهي دعوة للنازحين للعودة إلى تلكيف، وغيرها من مناطق الموصل"، مضيفا "تؤكد الحملة أن تنظيم داعش لا يمثل الفكر الإسلامي، لأن الإسلام هو دين المحبة والتسامح والتآخي، وأنّ الدين لا يفرق بل يجمع جميع المكونات، ويدعو للحب والسلام".

وتعد الكنيسة من أهم المعالم الأثرية في تلكيف والموصل، وتقع خلف تل تلكيف الأثري من الناحية الجنوبية، وأقيمت على أنقاض كنيسة قديمة صغيرة عام 1911، وتبلغ مساحتها 128 مترا مربعا، وارتفاعها 16 مترا.


137
بأسم موقع عنكاوا كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحومة السيدة  ماريون توما  و نطلب
من الرب ان يرحمها و يدخلها الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........


اسرة عنكاوا دوت كوم

138
بأسم موقع عنكاوا كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحومة السيدة  صبرية كوركيس متي  و نطلب
من الرب ان يرحمها و يدخلها الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........


اسرة عنكاوا دوت كوم

139
بأسم موقع عنكاوا  كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحومة السيدة بشرى برتو   و نطلب
من الرب ان يرحمها و يدخلها الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........


اسرة عنكاوا دوت كوم

140
بأسم موقع عنكاوا  كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحومة السيدة سميرة اسمر   و نطلب
من الرب ان يرحمها و يدخلها الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........


اسرة عنكاوا دوت كوم

141
الفنان عماد الملوك يقدم (حلوة يا البغدادية ) بتوزيع جديد
عنكاوا كوم-خاص
 انجز الفنان عماد الملوك  تقديم اغنية (حلوة ياالبغدادية ) بتوزيع جديد وبفيديو كليب تضمنته التصوير في عدد من المواقع الجميلة الخلابة ..
وقام الفنان الملوك بتوليف موسيقى الراب الامريكي على جزء من الاغنية العراقية الشهيرة التي قام بتلحينها  الملحن المعروف نجاح عبد الغفور واداها عدد من الفنانين العراقيين ..
وعلى مدى دقائق الكليب تبرز موديل الاغنية  بوشاح بغدادي يبرز الحنين لبغداد رغم مرارة الغربة حيث اجاد في اخراج الاغنية  الفنان بشار اوشانا فيما كان التوزيع الموسيقي من نصيب الفنان موسيس ..

http://www.ankawa.org/vshare/view/10607/imad-almalok/


142
الدكتور عوديشو ملكو يؤرشف سني حياته شعريا
عنكاوا كوم-خاص
اقام المركز الثقافي الاشوري في مدينة دهوك امسية شعرية تخللتها قراءات شعرية للكاتب والمؤرخ الدكتور عوديشو ملكو ..
استهلت الامسية  الكاتبة سوزان  يوسف القصراني نبذة موسعة حول ماهية الشعر وقدرته على ايصال قضايا كتابه للعالم  مضيفة في ورقتها البحثية خصائص تميز بها الشعر  الاشوري من خلال القافية والاوزان الشعرية  كما سلطت الضوء على تجارب عربية وعالمية من خلال تمكن الشعر من رسم ملامح الارهاصات والهواجس التي عاشها  الشعراء لاسيما حينما حمل الشاعر محمود درويش قضية شعبه الفلسطيني ونثرها في اروقة العالم فضلا عن شاعر روسيا الاول بوشكين ..
 تلا ذلك الدكتور عوديشو ملكو حينما اختار قصائد مختارة من دواوينه التي اصدرها منذ فترة السبيعينيات وامتدت للسنوات الاخيرة وهي (جنائن القصائد) و(قيود واجنحة ) و(امال الاسير ) و(16-60 في زمن الحب ) وهي تتضمن ارشفة لمحطات حياته واختتمها بقراءته لقصيدة كان قد كتبها  راهب كاثوليكي يدعى يعقوب ريتوري والمعروف بيعقوب الغريب ، وضمنها ملكو في كتابه الصادر  بعنوان (سفر اشيثا ) حيث دون الراهب الكاثوليكي خلال قصيدته شعوره بالفشل ازاء دعوة الاشوتيين الى الكثلكة مشيرا في احد ابيات قصيدته بان لهم الها خاصا لحمايتهم ..

143
بطريرك السريان الكاثوليك يوجه رسالة الى رئيس الجمهورية

عنكاوا دوت كوم/Lebanon24
وجه بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، إثر التطورات الأخيرة والأوضاع الراهنة في لبنان بعد إعلان رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري استقالته من خارج لبنان، رسالة إلى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ثمن فيها "قيادة فخامته الحكيمة للوطن وفطنته ودرايته في هذه الأزمة، وما يقوم به فخامته من مبادرات، موحدا اللبنانيين بتضامن وطني قل نظيره، وحاميا الوطن من الإنزلاق إلى مصير مجهول، وموطدا أسس المواطنة الحقة".

وأعرب يونان في رسالته عن "دعم وتأييد الكنيسة السريانية الكاثوليكية في لبنان لفخامته في كل ما يقوم به من معالجات وحلول سليمة تحافظ على الإستقرار والسلم الأهلي، من أجل انتهاء الأزمة الحالية، وكي يعود رئيس الوزراء، فيبقى لبناننا الغالي والعزيز الوطن - الرسالة والنموذج الحي للشرق والغرب في العيش الواحد بين مواطنيه".

نص الرسالة

وجاء في الرسالة:

"تحية محبة وسلام مع الدعاء لكم بالصحة والعافية،

نتوجه إليكم بكتابنا هذا في هذه الأيام العصيبة التي يمر بها وطننا الغالي لبنان، وبخاصة منذ إعلان دولة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري استقالته من خارج لبنان، وما نتج عن ذلك من تداعيات أثرت على الأوضاع العامة في البلاد.

إننا نثمن قيادتكم الحكيمة للوطن في هذه الأزمة، وما قمتم وتقومون به من مبادرات، بما تتحلون به من فطنة ودراية. فوحدتم حولكم جميع اللبنانيين على مختلف انتماءاتهم وتوجهاتهم بتضامن وطني قل نظيره، وحميتم الوطن من الإنزلاق إلى مصير مجهول، ووطدتم أسس المواطنة الحقة.

ويطيب لنا أن نعرب لكم، باسمنا الشخصي وباسم أبناء كنيستنا السريانية الكاثوليكية في لبنان، عن دعمنا وتأييدنا لما تقومون به من معالجات وحلول سليمة تحافظ على الإستقرار والسلم الأهلي، سائلين الله أن ينعم على لبنان بانتهاء الأزمة الحالية وبعودة رئيس الوزراء إليه، فيبقى لبناننا الغالي والعزيز الوطن - الرسالة والنموذج الحي للشرق والغرب في العيش الواحد بين مواطنيه.

وإذ نتمنى لكم النجاح والتوفيق، نختم بتجديد مشاعر المحبة والإكرام مع الدعاء بفيض النعم والبركات، ودمتم".

(الوطنية للاعلام)

144
مؤسسة مسارات تعلن عن تلقيها  تهديدات لعرقلة جهودها للدفاع عن حقوق المكونات
عنكاوا كوم-خاص

اصدرت مؤسسة مسارات  للتنمية الثقافية والاعلامية (منظمة غير حكومية ) بيانا يوم الخميس الموافق (16ت2) بينت فيه تعرضها للمضايقات والتحدي لمسيرتها في الدفاع عن المكونات العراقية .

وجاء صدور بيان المؤسسة بالتزامن مع  ذكرى اليوم العالمي للتسامح  حيث اشارت في سياقه  لتعرض اعضاء المؤسسة لتهديدات بالتصفية  فضلا عن ناشطين فيها مقرونا بطلب التوقف عن ممارسة انشطتها دون بيان الجهة المهددة .

واضافت مؤسسة مسارات في بيانها  انها في الوقت الذي تدين فيه مثل تلك الافعال المشينة وغير القانونية فان عملية التهديد بالتصفية لم تكن الاولى فقد سبقتها عمليتي سطو خلال العام الجاري شملت ارشيف المؤسسة وممتلكاتها.

وحملت المؤسسة الجهات الامنية والقانونية مسؤولية توفير  الامن والحماية  لكوادر المؤسسة  والتحذير من استخدام العناوين  المحترمة في البلاد لتهديد وابتزاز  المدافعين عن حقوق الانسان وتحقيق غايات غير نبيلة .

 تجدر الاشارة الى ان مؤسسة مسارات  انطلقت من العاصمة العراقية (بغداد) وعرف عنها جهودها بابراز حقوق المكونات العراقية حيث اصدر رئيس مجلس ادارتها الاكاديمي المعروف سعد سلوم عددا من الاصدارات  في هذا الشان ابرزها  المسيحيون في العراق و السياسات والاثنيات في العراق و مائة وهم عن الاقليات في العراق ..


145
تقرير: بنس يعمل على تسريع عملية مساعدة المسيحيين والايزيديين العراقيين
عنكاوا كوم نيوز ماكس
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


افادت "ذا واشنطن فري" ان نائب الرئيس الامريكي مايك بنس يسعى لتسريع عملية الحصول على مساعدات للمسيحيين والايزيديين العراقيين وباقي الاقليات التي تتعرض للاضطهاد من قبل الدولة الاسلامية.

وتعهد بنس في شهر تشرين الاول الماضي بتجاوز برامج المساعدة التابعة للأمم المتحدة والتي وصفها ب"الغير فعالة" والاعتماد على الجماعات الدينية والوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID. لكن مع الوضع المحفوف بالمخاطر بالنسبة للأقليات الدينية في العراق، اعربت بعض المنظمات الانسانية عن قلقها من ان الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ووزارة الخارجية قد يحاولان ابطاء امر الرئيس ترامب.

وعقد بنس في يوم الثلاثاء اجتماعا للبيت الابيض وبعد ذلك نشر على موقع تويتر تغريدة حول الاجتماع. وحضر الاجتماع كل من سفير الامم المتحدة نيكي هالي، مدير الوكالة الامريكية للتنمية الدولية التابعة للامم المتحدة مارك جرين، ونائب وزير الخارجية جون سوليفان،ومدير مكتب الادارة والميزانية ميك موليفاني.

كما وشارك في الاجتماع ايضا النائب الجمهوري فرانك وولف، والذي اصبح زميلا بارزا في مبادرة "ويلبرفورس" للقرن الحادي والعشرين
وقال وولف "هناك اقتباس مشهور يقول 'السكوت عن اما الشر هو الشر بحد ذاته"

الاقتباس مأخوذ من اللاهوتي الالماني ديتريش بوتويفر، الذي اعدم من قبل النازيين لمشاركته في مؤامرة لقتل هتلر.
وقال وولف "ان هذه الادارة تعمل على سياسة الرئيس لتوجيه الموارد والاغاثة التي يحتاجها المسيحيون والايزيديون وغيرهم من المضطهدين, بسبب ايمانهم, في الشرق الاوسط.

https://www.newsmax.com/us/mike-pence-working-quicker-aid-iraqi-christians/2017/11/15/id/826423/

146
معارك خيرية لانقاذ مسيحيي العراق

عنكاوا كوم \ نيوز ماكس
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم

قال آمد خان, وهو مستثمر وفاعل خير عالمي يعمل حاليا في عملية اعادة بناء المجتمعات التي دمرها داعش, انه "سيصدق الامر عندما يراه بأم عينه" بشان خطة ترامب لتقديم المعونة مباشرة للمسيحيين المضطهدين في العراق.
وقد اعلنت ادارة ترامب في تشرين الاول الماضي انها سترسل مساعدات مباشرة الى المسيحيين الناطقين باللغة الارامية من خلال المنظمات الدينية والوكالة الامريكية للتنمية الدولية (USAID).
وبعد خمسة ايام من اعلان الادارة, اصدرت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية اخطارا يدعو المنظمات الى تقديم مقترحات "لبناء القدرة على الصمود في سهل نينوى ونينوى الغربية" المناطق التي هدمها داعش في العراق.
ولكن خان يخشى ان الخطة الجديدة ستنجح في الحصول على المساعدة الكافية لمن هم في اشد الحاجة اليها.
خان, وهو رئيس احدى المؤسسات في مدينة نيويورك والذي قضى سنوات عدة في مساعدة اللاجئين في اليونان, يقول انه بالرغم من كل الحديث عن مساعدة المسيحيين النازحين في شمال العراق وحول مدينتي اربيل والموصل, هناك نشاط قليل جدا على ارض الواقع.
ويقول خان: "انا في مهمة للحصول على اشخاص للقيام بالافعال, وليس مجرد الذهاب الى العشاء والتحدث عن ذلك". "لقد قرأت 50 مقالا حول لماذا يجب حماية المسيحيين في العراق, ولكن عندما اكون هناك, نحن جميعا نبحث حولنا وليس هناك احد. كيف يمكن ان يكون لديهم كل هذه المقالات... ولكن عندما تكون على الارض, تكون فقط جالسا ولايوجد احد حولك؟.
هذا هو بالضبط الشلل البيروقراطي الذي تنوي استراتيجية ترامب التغلب عليها. لكن خان يشكك في ان اعادة توجيه الاموال للمنظمات الكبيرة سيحل المشكلة. ومع ذلك يهنئ الرئيس على نشر محنة المسيحيين المضطهدين في المنطقة.
يقول نوزماكس "انا ممتن للأبد ان الرئيس يلفت الانتباه الى ذلك. واضاف "امل ان لا يتم القبض عليهم في الفوضى البيروقراطية التي يخلقونها"
ويضيف "اوافق على ان الامم المتحدة لم تكن فعالة, ولكن الوكالة الامريكية للتنمية الدولية غير فعالة جدا ايضا, وسوف اؤمن بها عندما ارى ذلك".
وتعكس شكوك خان بشكل جزئي نطاق الكارثة الانسانية التي خلفتها الدولة الاسلامية.
عندما استولى تنظيم داعش على الموصل في حزيران 2014, هجر المسيحيون القدماء في المنطقى منازلهم وهربوا من اجل حياتهم الى العاصمة الكردية اربيل. تحت ادارة ترامب, قامت قوات العمليات الخاصة الامريكية بتفكيك معاقل داعش بشكل كبير, لكن المسيحيين ليس لديهم منازل للعودة اليها.
وقد كشفت دراسة استقصائية اجريت مؤخرا عن تسع من القرى المسيحية في سهل نينوى عن وجود 12970 منزلا اما غير صالحة للسكن او دمرت- وحرق كثير منها. ولانه لا يمكن لأحد ان يزرع او يربي الماشية في حين ان الرصاصات كانت تحلق فوقهم, فأن الاقتصاد الزراعي القائم في المنطقة قد حطم.
يعيش خان, 47 عاما, في ضواحي مدينة نيويورك. وقد شعر بالجزع الشديد بسبب ندرة المساعدة المقدمة الى المسيحيين الذين يكافحون من اجل البقاء في ما يعتبره العديد من الخبراء مهد المسيحية, وزار سهل نينوى في حزيران ليعرف بنفسه كيف كانت جهود الاغاثة.
"لقد وجدت الالاف من الناس الذين يرغبون في العودة الى ديارهم, لكن ليس لديهم اي اموال لدفع ثمن منازلهم", وقال "ذهبوا لرؤية منازلهم , وكانت مدمرة, حتى انهم لايستطيعون العيش هناك, لذلك هم باقون في الخيام, هذا جنون".
رأيت جهود الاغاثة الدولية تتحرك ببطء شديد, وقد اطلق مشروعا ادى فعلا لعودة 1000 مسيحي عراقي الى مساكنهم التي اعيد بناؤها.
وقال "اننا نعمل مع المجتمعات المحلية". "لديهم لجنة اعادة الاعمار, ويقولون لنا, انظر, هذه العائلة لديها هذا البيت, وهم بحاجة الى هذا المال لإعادة تأهيل المنزل "نحن فقط نوفر التمويل, لا غير".
وكما تتوقعون, يحظى خان بدعم من العديد من المتبرعين المؤثرين, بما في ذلك المستثمر الملياردير رون بوركل, والملياردير السويدي – الكندي لوكاس لوندين.
كما انه يتعامل مع شركتين قدمتا مساعدة لا تقدر بثمن: ناشر جيوا, الذي وصفه بأنه "صديق مسلم مدمر بما يجري من احداث" و ساندي حكيم الناطق بالارامية وهو كلداني كاثوليكي ولد وترعرع في بغداد. انتقلت عائلة حكيم الى ديترويد خلال حرب الخليج الاولى. والان يستخدم مهاراته اللغوية الارامية للمساعدة في تنسيق جهود الاغاثة.
ويقول خان انه لايرغب في الحصول على تمويل من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية وادارة ترامب, ولكنه يرغب في مشاركة نموذجه مع الاخرين.
يقول خان "هذا ما اقوم به". "لايمكننا ان نعيش في حياتنا خلال وقت ماتت فيه المسيحية في مسقط رأسها, كيف يعيش اي شخص مع نفسه الان؟
"انا لا افهم الامر, انه جنوني وغير قابل للتصديق, كان هناك 3 ملايين نسمة من المسيحيين قبل 30 او 40 سنة, والان اصبحوا على وشك الانقراض".
ويقول انه يأمل ان لا يضطر لان يشرح لاولاده او احفاده كيف اتخذ العالم موقف المتفرج بينما كانت المسيحية تختطف في المكان الذي تجذرت فيه".
وفكر "كيف تدع هذا يحدث". ""لقد فكرت, انا لا اعرف ما اذا ان يمكنني حل هذه المشكلة, ولكن يمكنني ان اذهب الى القتال"

https://www.newsmax.com/Newsfront/amed-khan-saving-displaced-iraqi/2017/11/13/id/825882/


147
هل سيعود مسيحيي الموصل لمدينتهم ؟
عنكاوا كوم- الموصل –سامر الياس سعيد
مرت اشهر طويلة على تحرير مدينة الموصل بجانبيها الايمن والايسر  وعادت الاف العوائل النازحة  الى مدينتها  بعد محنة نزوح امتدت للعديد من مناطق اقليم كردستان والمحافظات العراقية لتنتهي  بقرار من  اربابها  للعودة واستئناف حياتهم من جديد في المدينة  فيما بدت عودة مسيحيي المدينة  مسورة بالكثير من الشكوك والهواجس  مما صعب وتيرة العودة برغم ان هنالك اعداد  على اصابع اليد لمسيحيين  قرروا العودة بسبب تمركز اعمالهم في المدينة ولهاثهم وراء ارزاقهم  دون ان  تكون تلك العودة نهائية  او تستحق ان تحاط بها هالات اعلامية ..
 ومن الشكوك التي تساور مسيحيي الموصل ان  قيادات تنظيم الدولة الاسلامية مازالوا طليقين دون ان تتمكن القيادات الامنية من القاء القبض عليهم  حيث بات أمراً مألوفاً مشاهدة أحد أمراء التنظيم السابقين وهو يتجول بمفرده في أحد شوارع المدينة من دون أن يعترضه أحد وهذا ما اكدته جريدة (المدى) البغدادية بتقرير موسع نشرته بعددها الصادر يوم الثلاثاء  الموافق 14 ت2 مشيرة بان  عملية الإبلاغ عن هذا الإرهابي تتطلب سلسلة من الإجراءات الطويلة كإحضار الشهود، وقد يتعرّض "المُبلّغ" للتهديد بالقتل من الخلايا النائمة قبل صدور أمر الاعتقال.ولايبقى هذا سببا  وحيدا لتعثر عودة مسيحيي الموصل فحسب بل يضاف اليها وتيرة اعادة الحياة خصوصا لجانبها الايمن حيث تخيم على المدينة القديمة روائح كريهة يعتقد انها تعود الى جثث متفسخة، رغم انتشال فرق الانقاذ، خلال الفترة الماضية، نحو 4 آلاف جثة.يأتي ذلك فيما تنشغل القوات الامنية، منذ أسابيع بعملية الانتشار في مناطق شمال الموصل، وقتلت القوات العراقية اثناء العملية العسكرية 30 ألف مسلح، بحسب بيانات عسكرية. لكن مسؤولين محليين يؤكدون وجود 50 ألفاً من المسلحين والمتعاونين معهم مازالوا طلقاء في المدينة.
وتخضع المدينة في الوقت الحاضر لاتمام خطة تدقيق امني بحسب مسؤولين حيث تتلخص الخطة الامنية الاخيرة  تطويق حي سكني كل أسبوع بشكل كامل من قبل القوات الامنية والاستخبارية وبرفقة الحشود العشائرية او الشعبية وإجراء عملية تدقيق للسكان".ومن اهم الهواجس التي يعيشها المسيحي  قبل اتخاذه قرار العودة تعدد القوات الامنية وتشابك اعمالها وهذا ما يصعب من عملية فرض الامن والاستقرار للمدينة  الى جانب  كون بعض من تلك القوات ومنها حرس نينوى تتخذ من منازل المسيحيين مقرات لها ..
وكان رجل دين مسيحي يعمل مديرا لاحدى المنظمات الانسانية قد نوه بصعوبة عودة المسيحيين لمدينتهم وذكر على موقعه الخاص بالتواصل الاجتماعي  الى هذا الامر مرهون بتغيير عقلية الموصليين  الذين مازالوا ينعتون المسيحي بالنصراني وهي التسمية التي  اقتبس منها تنظيم الدولة الاسلامية  الحرف الاول ليوسمه على منازل المسيحيين ويقوم فيما بعد بنهبها وسرقتها ..
وفيما تقتصر زيارات المسيحيين الخاطفة على اتمام معاملاتهم في مؤسسات المدينة ودوائرها فانها ايضا ترتبط بحنين لاكلات معينة تتميز بها وحينما يعودون لمستقراتهم في مناطق الاقليم فانهم لاينسون شرائهم للقيمر الموصلي والسجقات والجرزات الشهيرة  كنوع من الارتباط بالبيئة الموصلية  التي لم يخفت وهجها مرور اكثر من 3 اعوام  على محنة النزوح قابلة للزيادة ..


148

بطريرك الكلدان يدعو إلى إشراك المكون المسيحي في القرارات المصيرية


عنكاوا دوت كوم/بغداد/البغدادية نيوز/…
دعا بطريرك الكلدان في العراق والعالم، لويس رفائيل ساكو، اليوم الخميس، إلى إشراك المكون المسيحي في القرار وعدم تغييبه، مؤكدا أهمية الوجود المسيحي في العراق.

وقالت الكنيسة الكلدانية، في بيان تلقت /البغدادية نيوز/ نسخة منه إن “البطريرك لويس ساكو، التقى خلال زيارته إلى فرنسا، رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي جيرارد لارشيه، وبحث معه أوضاع العراق والتحديات التي يواجهها في إعادة الأمن والاستقرار”.

وأضافت الكنيسة، أن “ساكو قدم عرضا للوضع العام في العراق والتحديات التي يواجهها في سبيل بسط الامن والاستقرار وعملية إعمار الحجر والبشر خصوصا بعد هزيمة تنظيم داعش”.

وأكد ساكو، على “أهمية استمرار الوجود المسيحي في العراق والمنطقة وتوفير الأمان لهم من خلال ضمان المواطنة الكاملة والمساواة وإقامة دولة مدنية حديثة وقوية”.انتهى21/أ

149
نائب: 50% من مدارس سهل نينوى لم تفتح

عنكاوا دوت كوم/بغداد/المسلة:
اكد النائب عن محافظة نينوى حنين قدو، الخميس 16 تشرين الثاني 2017، ان 50% من مدارس سهل نينوى لم تفتح، مبينا ان التربية لم تقم باجراءاتها في المحافظة.

وقال قدو خلال مؤتمر صحافي عقده اليوم، في مبنى البرلمان تابعته "المسلة"، انه "يجب تقديم الخدمات الضرورية الى محافظة نينوى"، مطالبا وزارة النفط بـ"الإسراع في توزيع المنتجات النفطية الى محافظة نينوى خاصة ونحن على أبواب الشتاء، وأطالب وزارة التجارة بتوزيع مفردات البطاقة التموينية على العوائل التي رجعت المحافظة لاسيما وأن هناك عوائل لم تصلها مفردات البطاقة التموينية منذ 6 الى 9 أشهر".
وأضاف أن "وزارة التربية لم تقم بالإجراءات الكفيلة لعودة المدارس لطبيعتها"، مشيرا الى أن "50% من مدارس سهل نينوى لم تفتح بسبب قلة الكوادر وكذلك المستلزمات".
ودعا جميع مؤسسات الدولة الى "الاهتمام بمنطقة سهل نينوى، وبسط سلطة الدولة في مناطق سيطرة تلبيس ملكة في القوش وتلعفر وشيخان".
يذكر ان وزارة التربية اعادت افتتاح عدد من المدارس في محافظة نينوى بعد تحريرها من سيطرة "داعش"، فيما توجد مدارس اخرى مغلقة بسبب تعرضها الى تدمير كامل خلال عمليات التحرير.

150
بابا الفاتيكان يخصص أموال "آلهة الريح" لدعم المسيحيين في سهل نينوى


بابا الفاتيكان فرنسيس الأول

عنكاوا دوت كوم/بغداد بوست

أخبار العراق

 

تلقى البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان، هدية قيمة في صورة سيارة لامبورجيني باللونين الأبيض والأصفر، لكنه لن يستخدمها على الطرق المظللة بالأشجار في حدائق الفاتيكان، مؤكدا أنه يخصصها لدعم المسيحيين في سهل نينوى.

ووقع البابا على السيارة المتبرّع بها وهي من طراز لامبورجيني هوراكان، التي تباع عادة بأكثر من 200 ألف دولار، وهي سيارة رياضية فريدة أطلق عليها "آلهة الريح" لدى هنود مايا القدماء.

وقام البابا بالتوقيع على غطاء محرك السيارة بقلم تخطيط، وستعرض السيارة للبيع في دار سوذبيز وستقدم العائدات إلى البابا لمساعدة المحتاجين.

وقال الفاتيكان إن كل الأموال ستخصص لمشاريع لمساعدة المسيحيين على العودة وإعادة بناء مساكنهم في سهول محافظة نينوى العراقية التي دمرها تنظيم داعش.

كما ستخصص لمساعدة الضحايا الإناث لتهريب البشر والبغاء القسري ولمجموعتين إيطاليتين تقدمان خدمات طبية وسط إفريقيا.

وعلى النقيض من أسلافه الذين كان يركبون سيارات الليموزين البابوية يكتفي البابا فرانسيس بركوب سيارة زرقاء بسيطة من طراز فورد فوكاس.

 

م.ج

151
بارزاني يدعو المسيحيين الى افشال مخططات تهدف لمحو هويتهم في العراق

عنكاوا دوت كوم/شفق نيوز
 عبر مستشار مجلس امن إقليم كوردستان مسرور بارزاني يوم الخميس عن قلقه تجاه اوضواع المسيحيين في منطقة سهل نينوى.

جاء ذلك خلال لقائه المطران بشار متي ورده رئيس الكنيسة الكاثوليكية في أربيل، وبحث الجانبان المسائل المتعلقة بالمنطقة وخاصة الأوضاع الأخيرة للمسيحيين في سهل نينوى، وتمت الإشارة الى ان الوضع الحالي أدى الى عدم استطاعة النازحين المسيحيين للعودة الى المنطقة، وكذلك الى الحظر الجوي على سماء إقليم كوردستان تسبب أيضا بإيقاف المساعدات الدولية الى نازحي المنطقة.

من جهته اكد المطران ورده ان المنطقة الوحيدة التي كانت مستقرة بالنسبة للمسيحيين هي إقليم كوردستان، معبرة عن تمنياته ان يدعم المجتمع الدولي كوردستان والمسيحيين.

الى ذلك قال بارزاني ان كوردستان سوف تبقى نموذجا للتعايش المشترك، معبرا عن قلقه العميق تجاه أوضاع المسيحيين في سهل نينوى، والانتهاكات التي يتعرضون لها.

وأشار الى ان إقليم كوردستان لن يبقى باي شكل من الاشكال صامتا وسيدعم مطالب الاخوة المسيحيين في سهل نينوى، وسيسلك جميع الطرق القانونية والدستورية من اجل ان تنال جميع المكونات في تلك المنطقة حقوقها.

وعبر بارزاني عن رغبته ان يتماسك الاخوة المسيحيون وألّا يغادروا البلاد، وان يفشلوا المخططات التي تهدف الى محو هوية مناطقهم.

152

ساكو يدعو إلى إشراك المكون المسيحي في القرارات المصيرية وعدم تغييبه

عنكاوا دوت كوم/ألوان نيوز
دعا بطريرك الكلدان في العراق والعالم، لويس رفائيل ساكو، الخميس، إلى إشراك المكون المسيحي في القرار وعدم تغييبه، مؤكدا أهمية الوجود المسيحي في العراق.

وأضافت الكنيسة، أن "ساكو قدم عرضا للوضع العام في العراق والتحديات التي يواجهها في سبيل بسط الامن والاستقرار وعملية إعمار الحجر والبشر خصوصا بعد هزيمة تنظيم داعش".

وأكد ساكو، على "أهمية استمرار الوجود المسيحي في العراق والمنطقة وتوفير الأمان لهم من خلال ضمان المواطنة الكاملة والمساواة وإقامة دولة مدنية حديثة وقوية".

ودعا البطريرك الكلداني، إلى "إبقاء الوضع في المناطق المسيحية في سهل نينوى، موحدة وخارج دائرة الصراعات، إضافة إلى إشراك المكون المسيحي في القرار وعدم تغييبه".

وأشاد، بـ"دور فرنسا في دعم جهود العراقيين في مجال إعادة الاعمار والتغيير الايجابي والتطوير الثقافي".انتهى29/أ43

المصدر : موازين نيوز

153


الشروق- أحمد بدراوي:

• الكنيسة الإنجيلية: البطريرك الماروني له ثقل سياسي.. والزيارة تؤكد سعي السعودية لدور أكثر اعتدالًا في المنطقة
أعرب المتحدث الرسمي باسم الكنيسة الكاثوليكية في مصر الأب رفيق جريش، عن تهنئته للمملكة العربية السعودية بعد زيارة البطريرك اللبناني الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي، بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للموارنة لها، معتبرًا أن الزيارة الأولى لرئيس ديني للمسيحيين تمثل حركة تخطوها المملكة لتكون أكثر انفتاحًا.

وأضاف "جريش"، في تصريحات لـ«الشروق»، أن "هناك جالية لبنانية في السعودية وتلك هى أول زيارة للبطريرك الماروني، وهو شخصية عالمية ودبلوماسية وتاريخية ومعروفة، وسمحت الزيارة بالاطمئنان على سعد الحريري هناك".

وأشار إلى أمله في أن تكون الزيارة الأولى للراعي الماروني، خطوة نحو زيادة الزيارات لباقي رؤساء الطوائف الدينية المسيحية الأخرى، مطالبًا بالسماح بوجود حرية دينية للمسيحيين في السعودية لممارستهم شعائرهم، خاصة وهناك عدد كبير من الكاثوليك مثلًا من دول الفلبين والهند وباكستان من العمال يخدمون في السعودية، ولابد من تخصيص مكان لهم للصلاة مع الحفاظ على التقاليد العربية الإسلامية.

وأوضح أن البطريرك الماروني صوت مهم في لبنان وهو في مرتبة مساعد بابا الفاتيكان البابا فرنسيس، وهو كاردلين، وهو البطريرك السابع والسبعون للكنيسة، وتعددت زياراته إلى مصر، ونسبة الموارنة تصل لـ35 % تقريبًا.

وقال رئيس الطائفة الإنجيلية في مصر، الدكتور القس أندريا زكي، إن زيارة البطريرك الراعي يؤكد مبدئي للانفتاح وبناء الجسور، فالقطيعة لا يمكن تبني أرضية لفهم الآخر، والزيارة جيدة، والنظام السياسي مؤسس على التعددية الدينية، وبالتالي بطريرك المارونية يبدي رأيًا سياسيًا في القضايا، والمسيحيين في لبنان يبلغ نسبتهم 40 إلى 45% من سكانها.

وأضاف "زكي"، لـ"الشروق"، أن: "بطريرك الموارنة شخصية مهمة وهو يمثل عدد ليس قليل من المسيحيين في لبنان الذي يأتي منهم رئيس الجمهورية في لبنان، وأهميته مثل أهمية البابا تواضروس الثاني، بطريرك الأرثوذكس في مصر، والزيارة ليست أول لقاء بين خادم الحرمين ورئيس ديني، فتمت قبل ذلك لقاء بين البابا تواضروس والملك سلمان في مصر منذ عام".

وتابع: "البطريرك الماروني له ثقل سياسي في لبنان، والعلاقة مع لبنان في ظل استقالة سعد الحريري، من السعودية يؤشر لتداعيات كثيرة وتوترات في المنطقة العربية، ويوضح أيضًا اتجاه السعودية لمرحلة جديدة من الانفتاح تؤكد رغبة جادة أن المملكة تريد أن تتبنى دورًا أكثر اعتدالًا فيه مساحة للآخر، ويجب تشجيع ذلك"، قائلًا: "أتصور أنه سوف يكون في السعودية انفتاحًا منضبطًا فربما تعطى مساحات لبعض الكنائس فهناك كثير من المسيحيين العرب والأوروبيين والآسيويين في السعودية، وإعطائهم مساحة للعبادة سيكون أمر محمود وإيجابي، ولكن نحترم السياسة التي تقرها السعودية".

وكان قد وصل أمس إلى الرياض البطريرك، وقال في تصريحات صحفية، إن علاقات الصداقة بين لبنان السعودية متجذرة بالتاريخ، وعلى الرغم من الأزمات تبقى علاقة الإخوة تجمع لبنان والسعودية التي كانت حاضرة دائمًا في أزمات لبنان الإقتصادية والسياسية، ولبنان لا يزول طالما أن التعايش الإسلامي- المسيحي قائم".

وذكرت وكالة الأنباء السعودية، أنه كان في استقباله في مطار قاعدة الملك سلمان الجوية بالقطاع الأوسط بالرياض، وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان، وقائد قاعدة الملك سلمان الجوية بالقطاع الأوسط، اللواء الطيار ركن صالح بن عبد الله بن طالب، وسفير لبنان لدى المملكة السعودية عبد الستار عيسى.

وكان قد استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، في مكتبه بقصر اليمامة بالرياض أمس البطريرك، وذكرت "واس"، أنه جرى، خلال اللقاء، استعراض العلاقات الأخوية بين السعودية ولبنان، كما تم التأكيد على أهمية دور مختلف الأديان والثقافات في تعزيز التسامح ونبذ العنف والتطرف والإرهاب وتحقيق الأمن والسلام لشعوب المنطقة والعالم.

كما استقبل رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري، البطريرك الماروني في مقر إقامته بالرياض.

وكان مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان، في دورته الواحدة والخمسين قد أعرب في بيان ختامي عن أسفه لاستقالة سعد الحريري، وإعلانها من السعودية، ما يزج البلاد في جمود، ويقلقهم عدم عودته لبيروت إلى الآن، مضيفًا أن زيارة البطريرك الراعي للسعودية مناسبة للمطالبة بإبعاد لبنان عن الصراع الإقليمي.

154
عنكاوا كوم  \ مؤسسة عون الكنائس المحتاجة \ مارتا بيتروسيلو
ترجمة: ريفان حكيم

عرضت سيارة لامبورغيني نيو براند هريكان الرياضية والتي كانت قد اهديت للبابا, عرضت للمزاد العلني وتم التبرع بعائداتها للجمعيات الخيرية.

جزء من الاموال التي تم جمعها من مزاد سوبثي ستذهب الى المؤسسة الخيرية الكاثوليكية "عون الكنائس المحتاجة" للمساعدة في في عملها في اعادة اعمار القرى المسيحية في سهل نينوى التي دمرها داعش.

ويساعد المشروع النازحين المسيحيين الذين يعتمدون على المساعدات الطارئة منذ عام 2014 على العودة الى مدنهم وقراهم الاصلية.

وقال الفريد مانتوفانو واليساندرو مونتيدورو رئيس ومدير مؤسسة "عون الكنائس المحتاجة" في ايطاليا في بيان "لقد شكرنا الاب الاقدس ونؤكد له اننا سنستخدم هديته بشكل جيد من خلال اعادة الاف المسيحيين الى نينوى".

وكان كبار موظفي مكتب المنظمة في ايطاليا حاضرين هذا الصباح (الاربعاء 15 نوفمبر) لتسليم السيارة البيضاء الانيقة مع العلامات الذهبية الى "كازا سانتا مارتا" في الفاتيكان.

هذه ليست المرة الاولى التي يدعم فيها البابا فرنسيس المسيحيين المضطهدين في العراق من خلال مؤسسة "عون الكنائس المحتاجة"

ففي عام 2016, تبرع بمبلغ 100000 يورو (90 الف جنيه استرليني) الى مستشفى سانت جوزيف في اربيل, في شمال العراق الكردي, حيث يتم معالجة الالاف من اللاجئين.

كما وتم ارسال كلمات البابا التشجيعية لخطة مؤسسة "عون الكنائس المحتاجة" لإعادة بناء القرى المسيحية في سهل نينوى في سبتمبر من خلال وزير الدولة الفاتيكاني الكاردينال بيترو بارولين.

شارك الكاردينال بارولين في المؤتمر الدولي الذي عقدته منظمة المؤتمر الوطني في روما والذي تباحث في خطط لمساعدة المسيحيين العراقيين.

وفي بيانهم, قال مانتوفانو وومونتيدورو "خلال اجتماع اليوم عرضنا على البابا اول انجازات مشروعنا وصور اولى العائلات التي عادت الى الديار".
"نريد ايضا ان نؤكد, مع الحبر الاعظم, ان خطتنا هي نتيجة لعملية هامة من المصالحة والغفران, ونتيجة لاتفاق بين كنائس محلية, التي يتعاون كهنتها بنشاط, والعمل معا لمساعدة المسيحيين العراقيين".

وشكرت مؤسسة عون الكنائس المحتاجة صانع السيارات الرياضية لامبورغيني.
وقال رئيس ومدير "عون الكنائس المحتاجة" في ايطاليا "الهدية المقدمة للبابا من قبل الشركة المصنعة للسيارات هو مثال جيد لكيفية قيام الشركات الكبرى بمساعدة المسيحيين المضطهدين".

البابا فرنسيس يتبرع بلومباركيني لإعادة بناء سهل نينوى

الأب ريبوار عوديش باسه 

أهدت شركة لومباركيني لقداسة البابا فرنسيس سيارة رياضية فاخرة موديل "لومباركيني هوراكان" Lombarghini Huracán هذا الصباح (١٥ تشرين الثاني ٢٠١٧) في الفاتيكان. هذا وقد تمت المراسيم بحضور أصحاب الشركة، ووقع الحبر الأعظم على غطاء محرك السيارة، التي ستُباع بالمزاد العلني في دار سوذبيز للمزادات.
وسيتم تسليم العائدات مباشرة للحبر الأعظم ليمنحها لجمعيات خيرية. وبالجدير بالذكر بأن جزءاً من هذه الأموال سيخصص لدعم مشروع إعادة بناء سهل نينوى، وذلك من خلال المؤسسة الحبرية "مساعدة الكنيسة المتألمة". يهدف هذا المشروع ضمان عودة المسيحيين إلى سهل العراق، وذلك من خلال إعادة بناء منازلهم وكنائسهم والمباني العامة التي دمرت وسرقت وحرقت وانتهكت بسبب داعش. ويأمل من خلال هذه الجهود مساعدة المسيحيين المضطهدين الذين تعرضوا لإبادة جماعية على العودة أخيراً إلى جذورهم واستعادة كرامتهم، بعد مرور ثلاث سنوات على غزو داعش الهمجي الذي قام باضطهاد المسيحيين والأقليات العرقية العراقية الأخرى وبنوع خاص الإخوة والأخوات اليزيديين، وأجبرهم على ترك مناطقهم التاريخية واللجوء لمناطق كوردستان العراق. بارك الرب بجهود البابا فرنسيس في دعمه للمسيحيين المضطهدين وكل المظلومين والفقراء والمساكين والمتألمين وضحايا الحروب والصراعات.

http://it.radiovaticana.va/news/2017/11/15/al_papa_donata_una_lamborghini_andrà_in_beneficenza/1348988
http://www.repubblica.it/motori/sezioni/attualita/2017/11/15/news/all_asta_per_beneficenza_la_lamborghini_donata_al_papa-181150862/#gallery-slider=181157406

155
ساكو: الدين خيار شخصي ولا يجوز اقحامه في شؤون الدولة


عنكاوا دوت كوم/بغداد/NRT

اكد بطريرك الكلدان الكاثوليك، لويس ساكو، الاربعاء، ان الدين "خيار شخصي" ولا يجوز اقحامه في شؤون الدولة، داعيا الى تعديل الدستور العراقي لضمان "المساواة بين جميع المواطنين".

وقال ساكو خلال مؤتمر صحافي في معهد العالم العربي في باريس، اليوم  (15 تشرين الثاني 2017)، ان "الدين خيار شخصي ولا يجوز اقحامه في شؤون الدولة"، مؤكدا ان "الاولوية اليوم بالنسبة الى العراقيين هي الأمن والاستقرار".

واضاف قائلا، "ما نحن بحاجة اليه هو مساعدة دولية لتحقيق الأمن والاستقرار وايضا مساعدة العراق على النهوض بطريقة صحية وغير طائفية"، موضحا ان "تنظيم داعش خسر غالبية المناطق التي كان يسيطر عليها في العراق منذ 2014".

وشدد ساكو على ان بناء الحجر لا يكفي اذا لم يترافق مع بناء الإنسان والذي يتحقق بحسب رأيه من خلال التعليم وحرية التعبير والمعتقد، مضيفا انه "من اجل تحقيق هذا يجب تعديل الدستور العراقي الذي اقر في العام 2005.

وتابع، "انا مواطن عراقي، لا يهم اذا كنت مسيحيا او شيعيا او سنيا او كرديا... لا يجوز للدين ان يفصل بين المواطنين، الدين خيار شخصي، ان اؤمن او لا اؤمن، انا حر ولا يجوز فرض الايمان بالقوة، مشددا على "وجوب ان يعي الناس في الشرق الاوسط ذلك".

واوضح بطريرك الكلدان الكاثوليك، انه "اذا ارادت هذه الدول ان تنعم بمستقبل آمن لا بد من دولة مدنية ولا اجرؤ على القول علمانية"، مشيرا الى انه لا يجوز ان تكون هناك ديانة واحدة في البلاد "أي الاسلام"، معربا عن اسفه لما شهده سهل نينوى الذي يضم الكثير من القرى والبلدات المسيحية، من اضطرابات امنية بسبب الازمة الناجمة عن تنظيم اقليم كردستان استفتاء على الاستقلال في نهاية ايلول وتصدّي بغداد بقوة لهذه الخطوة.

وقال ساكو، "يجب التفكير بالسكان، بالمدنيين، هؤلاء الناس ليسوا بيادق يمكن اللعب بهم"، واعرب عن سروره بعودة "1500 اسرة مسيحية" خلال الاسابيع الاخيرة الى بلدة تللسقف وكذلك الى قراقوش، كبرى المدن المسيحية في سهل نينوى، مشير ان "المسيحيين عليهم واجب اخلاقي وتاريخي وديني ايضا، للعودة والتعاون مع بقية السكان لاعادة اعمار مدنهم"، بحسب تعبيره.
ك.ف

156
التاريخ المسيحي للشرق الذي يريد المتطرفون إلغاءه


أقباط يؤدون الصلاة في إحدى كنائس مصر


عنكاوا دوت كوم/الحرة / د. عماد بوظو/

في 12 تشرين الأول/أكتوبر 2017 أقدم شخص مسلح بساطور على قتل الكاهن القبطي سمعان شحاته في القاهرة. وقبلها في 26 أيار/مايو 2017 كان قد جرى إطلاق نار على حافلات تقل أقباطا أدّى إلى استشهاد 29 منهم بينهم أطفال، كما تمت عملية ذبح قبطي أمام محله في الإسكندرية قبل ذلك. وهناك حالات أخرى تمّ فيها مهاجمة وإحراق كنائس ومتاجر ومنازل يملكها أقباط، وفي سورية والعراق أقدم داعش على إحراق وتدمير الكنائس التي استطاع الوصول إليها وقتل عدد من المسيحيين بينهم الأب باولو صديق الثورة السورية واستعبد النساء كجوار، ولا يمكن نسيان منظر ذبح 21 قبطيا على شاطئ البحر جنوب سرت في ليبيا. من المؤكد أن هؤلاء المجرمين لا يعرفون شيئا عن الديانة المسيحية وتاريخها وانطلاقها من شرق المتوسط لكل العالم لتصبح الديانة الأوسع انتشارا بعدد يفوق 2.2 مليار مسيحي ولا يعرفون حتى تاريخ الإسلام.

ولد المسيح في مدينة بيت لحم وأمه مريم من مدينة الناصرة في الجليل، "فأرسلنا إليها روحنا فتمثّل لها بشرا سويّا" سورة مريم آية 17، "إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه" سورة النساء الآية 171 - وهو النبي الوحيد في القرآن الموصوف بأنه روح الله وكلمته في تطابق مع ما يقوله المسيحيون عنه، وكان المسيح يحج إلى القدس التي هي أولى القبلتين في الإسلام، كما عمّده يوحنا المعمدان في نهر الأردن. "يوحنا هو النبي يحيى حسب التسمية الإسلامية والمدفون في الجامع الأموي في دمشق" ثم اصطحبه يوحنا مع ثلاثة من تلاميذه إلى جبل الشيخ "حرمون" حيث حدث التجلّي، وفي النهاية عاد إلى القدس حيث تناول العشاء الأخير مع تلاميذه الاثني عشر، ومن ثم تمّت محاكمته بشكل سريع وقام الرومان بصلبه ليقوم بعد ثلاثة أيام ويصعد للسماء "والسلام علي يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيّا" سورة مريم الآية 33. تدور كل هذه الأحداث في منطقة جغرافية واحدة هي جنوب سورية ولغة المسيح وتلاميذه هي الآرامية التي هي لغة سكان سورية الطبيعية التي تعود بداياتها للقرن العاشر قبل الميلاد والتي تفرّعت منها في ما بعد اللغات السريانية والعبرية والعربية، ولم يتبقَّ الآن سوى ثلاث قرى تتكلم الآرامية موجودة في منطقة القلمون شمالي دمشق.

خرج رسل المسيح للتبشير إلى كل أنحاء العالم لكن في المنطقة الممتدة من حوران إلى دمشق تشكّلت نواة المؤمنين الأوائل الثابتة والقاعدة الأولى والتي منها تابعت المسيحية انتشارها، وبعد سنوات في الطريق إلى دمشق حدثت الرؤية لشاؤول المولود في طرسوس وآمن بالمسيح وتحول من اليهودية للمسيحية وأصبح اسمه بولس الذي قام القديس حنانيا الدمشقي بتعميده وعلاجه ليمضي في التبشير ويصبح ثاني شخصية في التاريخ المسيحي بعد المسيح نفسه. وفي أنطاكية تم إنشاء الكنيسة الأممية الأولى التي أسسها بطرس الرسول "بالسريانية هو سمعان" والذي يعتبر الصخرة التي قامت عليها الكنيسة، وفي أنطاكية تمّ إطلاق تسمية المسيحيين على أتباع المسيح لأول مرّة وكانت الصلوات فيها تقام باللغة السريانية، وانتشرت المسيحية في كل سوريا وتشهد الكنائس في طول البلاد وعرضها على ذلك، وحتى أن أقدم كنيسة في العالم مكتشفة حتى اليوم هي دورا أوروبوس قرب دير الزور. في العصر الإسلامي كان المسيحيون السوريون هم من وضع الأسس للدولة الأموية ونظموا دواوينها وزودوها بالخبرات المطلوبة وترجموا للعربية كتب الفلك والطب والرياضيات والفلسفة اليونانية، وحتى دخول الدولة العثمانية في بدايات القرن السادس عشر كانت سوريا بلدا ذا أغلبية سكانية وثقافة مسيحية، وحتى في بداية القرن العشرين كان 25% من سكان سوريا مسيحيون لينخفضوا اليوم لأقل من 8%.

للمسيحية في مصر قصة أخرى لا تقل أهمية، فقد دخلت المسيحية إلى مصر عن طريق القديس مرقس وهو الذي كتب أول إنجيل في المسيحية وبدأ تبشيره في الإسكندرية بحدود العام 60 للميلاد، وخلال خمسين سنة أصبحت مصر كلها مسيحية لكن مصر طبعت المسيحية بطابعها الخاص فأنتجت الكنيسة القبطية التي تعتبر المسيحية بنسختها المصرية وهي مستقلة لا تتبع أي كنيسة أخرى. إنها حالة نادرة لديانة وطنية تتطابق فيها حدود الرعيّة الدينية مع الحدود السياسية، كما برزت في ذلك الوقت كنيسة الإسكندرية كأهم الكنائس في العالم المسيحي ومدرستها اللاهوتية التي كانت الأول والأشهر في عصرها لعدة قرون. وكان من إضافات مصر على المسيحية فكرة الانعزال عن العالم الخارجي للتأمل والعبادة، أي الرهبنة والتي منها انتقلت إلى بقية العالم. بقيت مصر مسيحية بالكامل ألف عام حتى بدايات الألف الثاني أثناء الدولة الفاطمية، وعندها بدأت أعداد المسيحيين بالانخفاض تدريجيا نتيجة عدة عوامل بينها التمييز في القوانين والتضييق على غير المسلمين لتصل الآن إلى ما بين 7-9% من عدد سكان مصر. شهدت هذه القرون تفاوتا في درجة الاضطهاد الّذي يتعرض له المسيحيون والذي كان - يزداد طردا مع كل أزمة أو هزيمة أو تدهور للوضع المعيشي تشهده مصر، وكان من الأسباب الكامنة للتوتر بعض القوانين التي تقيّد بناء الكنائس أو ترميمها أو توسعتها وتضع أمامها الكثير من العوائق والعقبات وعدة قوانين أخرى كان فيها تمييز بحق الأقباط، وفي الوقت الحالي صحيح أن العمليات الإرهابية الكبيرة المخطط لها مسبقا قامت بها تنظيمات إسلامية متطرفة مرتبطة بداعش أو القاعدة وأمثالهما، ولكن الحوادث التي وقعت نتيجة شائعات عن استخدام منزل ككنيسة أو توسيع كنيسة قديمة بدون إذن أو مسرحية تعرض مشهد يرون فيه إساءة للدين وما شابه، هذا النمط من الحوادث لا علاقة للقاعدة به بل هو مؤشر على ثقافة كراهية يغذيها الجهل وبعض رجال الدين، وفي كثير من هذه الحالات كان موقف الدولة ضعيفا ولا يتناسب مع حجم هذه الجرائم، إن قصة الأقباط في مصر هي ملحمة حقيقية للصمود والحفاظ على الهوية لقرون طويلة في وجه التمييز والجهل والتعصب يحق لأبنائها الفخر فيها.

في الجزيرة العربية قبل الإسلام تاريخ المسيحية مماثل لسوريا ومصر، من اليمن جنوبا والتي شهدت من القرن الثالث حتى السابع الميلادي تناوبا في التحول بين المسيحية واليهودية. وقد قال الثعالبي والفيروز آبادي إن أغلب ملوك اليمن وشعبه كانوا من المسيحيين، إلى نجران شمال اليمن والتي كانت مسيحية بالكامل حتى العام العاشر للهجرة 632 ميلادي حين دخلت الإسلام. في الساحل الشرقي للجزيرة العربية من عمان حتى البحرين انتشرت المسيحية بشكل واسع وكانت أكبر القبائل فيها، بنو تميم، قد دخلت المسيحية وكذلك قبيلة كندة المنتشرة من الساحل الشرقي حتى نجد والتي دخلت المسيحية أيضا. وفي الشمال حتى حدود العراق نجد المناذرة المسيحيين، أما الساحل الغربي للجزيرة العربية ومنطقة الحجاز من حدود اليمن جنوبا حتى دولة الغساسنة في شرق الأردن وبصرى شمالا بما فيها مكة والمدينة فهي تعتبر امتدادا ثقافيا لسوريا الطبيعية تتكلم اللهجة العربية من السريانية وتكتب بها وتنتشر فيها المسيحية واليهودية مثل بقية المدن السورية، في مكة اعتنق بنو جرهم المسيحية وأشرفوا على خدمة البيت الحرام قسطا من الزمن وتنصّر معهم بنو الأزد وبنو خزاعة واعتنق هذا الدين بعض الأسر من قريش مثل عبيد الله بن جحش وعثمان بن الحويرث وزيد بن عمر وورقة بن نوفل. وبالإجمال فإن عددا كبيرا من القبائل في الجزيرة العربية كان مسيحيا مثل بكر وتغلب ووائل بن ربيعة وطي ولخم وسليخ وتنوخ وحنيفة وغطفان، ولا مجال لتعدادها كلها. وانتشرت المسيحية بمجهود الرهبان الذين انتظموا في أبرشيات عليها أساقفة ورؤساء أساقفة من الحضر المقيمين في المدن وأساقفة الخيام الذين ينتقلون مع قبائلهم، وفي الشعر العربي نجد أكبر الشعراء العرب قبل الإسلام كانوا مسيحيين مثل أمرؤ القيس زهير بن أبي سلمى طرفة بن العبد عنترة بن أبي شداد عمرو بن كلثوم حاتم الطائي النابغة الذبياني الحارث بن حلزة وعشرات غيرهم. كما نلاحظ أن كل أصحاب المعلقات هم من المسيحيين، والتي كانت أشعارهم تكتب بماء الذهب وتعلق على الكعبة في مكة نفسها التي يمنع المسيحيون من الدخول إليها اليوم، أي أن المسيحية جزء أساسي من تاريخ جزيرة العرب وهناك حاجة اليوم للسماح بالتنقيب عن الآثار في هذه المنطقة وكذلك بناء الكنائس عند وجود عدد معقول من المسيحيين في أي منطقة وإعادة النظر في القوانين لتتماشى مع العصر.

إن المسيحية مكوّن رئيسي في البنية الثقافية والنفسية والأخلاقية للحضارة الحديثة وهذا يجب أن يكون مصدر فخر لأبناء المنطقة التي ولدت وتشكلت فيها المسيحية وليس سببا للغضب، كما أن معرفة سكان شرق المتوسط بأن أجدادهم كانوا مسيحيين لا ينسجم مع ثقافة الكراهية والإرهاب التي يروج لها المتطرفون، لذلك نراهم يحاولون طمس وإلغاء هذه الفترة الخصبة من التاريخ المسيحي للشرق والتي تركت بصماتها الكبيرة على كل البشرية.

157

واع/ قائد عمليات كركوك: مستعدون لتوفير الحماية لجميع الكنائس

عنكاوا دوت كوم/واع/ كركوك/س.خ

أكد قائد عمليات كركوك اللواء فاضل علي عمران، اليوم الأربعاء، ان المكون المسيحي جزء مهم وعريق من الشعب العراقي، ونحن مستعدون لتوفير الحماية الى جميع الكنائس اذا اقتضت الحاجة.

وذكر عمران لـمراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) خلال زيارة قام بها الى عدد من كنائس المدينة حيث التقى برجال دين ووجهاء المكون المسيحي، إن "زياتنا جاءت لطمئنة المسيحيين في كركوك باستقرار الوضع الأمني فيها ونحن مستعدون لتوفير الحماية لجميع الكنائس اذا اقتضت الحاجة".

ودعا عمران جميع المسيحيين الى "العودة الى ارض الوطن لان الوضع الأمني مستقر"، مؤكدا "اننا لن نسمح بتكرار حادثة ٢٠١٤/٦/٩ مرة أخرى، سيما وان القوات الاتحادية جاءت لحماية الجميع دون استثناء".

من جانبه دعا راعي كاتدرائية قلب يسوع، القس قيس ممتاز الجهات المعنية والمواطن العراقي، إلى "الاسهام في بناء البلد خصوصا بعد القضاء على داعش الإرهابي".

وأضاف القس قيس لـمراسل( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) ان "الجميع اليوم مسؤول عن إعادة وبناء الوطن، ونحن كمسيحيين نطالب ابناء جلدتنا بعدم ترك الوطن والتمسك بالأرض"، مؤكداً "اننا عانينا كثيرا في العراق لكن الهجرة كانت ابرز معاناتنا".

ت/ل.ع

158
رواية دنيا ميخائيل مرشحة لجائزة الشيخ زايد للكتاب
عنكاوا كوم-خاص
اختارت جائزة الشيخ زايد رواية ( في سوق السبايا) للشاعرة دنيا ميخائيل ، الى  جانب رواية "جانو أنت حكايتي"للكاتبة العراقية ميسلون هادي، ضمن  القائمة الطويلة للأعمال المرشحة في فرع الآداب في دورتها الثانية عشرة حيث اعلن عنها في الامارات امس والتي ضمت 13 عملاً سردياً من أصل 337 مشاركة جاءت غالبيتها من مصر وسوريا والأردن والمغرب والعراق والسعودية.
كما ضمت القائمة رواية "في أثر غيمة" للكاتب اللبناني حسن داوود، ورواية "عناقيد الرذيلة" للكاتب الموريتاني أحمد ولد الحافظ. وإضافة إلى الروايات ضمت القائمة كتاب "في سوق السبايا" للكاتبة العراقية الأميركية دنيا ميخائيل، وكتاب "الشاهد والمشهود" للأديب الأردني وليد سيف في مجال السيرة والمراجعات الفكرية، والسيرة الروائية "بحثاً عن السعادة" للكاتب التونسي حسونة المصباحي.
وجائزة الشيخ زايد للكتاب جائزة مستقلة تمنح كل سنة لصناع الثقافة والمفكرين والمبدعين والناشرين عن مساهماتهم في مجالات التنمية والتأليف والترجمة والعلوم الإنسانية. وتشمل ثمانية فروع إضافة إلى جائزة "شخصية العام الثقافية"، وتبلغ القيمة الإجمالية للجوائز سبعة ملايين درهم إماراتي (نحو 1.9 مليون دولار).
وينتظر إعلان القوائم الطويلة لبقية الفروع خلال الأسابيع القليلة المقبلة. تجدر الاشارة الى ان دنيا ميخائيل شاعرة عراقية الاصل  مقيمة في الولايات المتحدة ولدت في سنة 1965 في مدينة بغداد وفي التسعينات هاجرت إلى الولايات المتحدة وتخرجت من جامعة وين ستيت في 2001 ونالت جائزة من الأمم المتحدة لكتاباتها عن حقوق الإنسان.
 

159
منصب محافظ نينوى لايغري مسيحيي الموصل
عنكاوا كوم-يونس ذنون –الموصل
مع فتح مجلس محافظة نينوى  باب الترشيح لمنصب محافظ نينوى بعد قيام الاول باقالة  نوفل العاكوب محافظ نينوى على خلفية اتهامات بالفساد عادت للاضواء اسماء موصلية لتترشح لهذا المنصب الذي احيط بالكثير من الشكوك لكل من تسلمه عبر السنوات السابقة  وابرزهم اثيل النجيفي الذي عادة ما تخاط باسمه تهمة تسليم الموصل لعناصر تنظيم الدولة الاسلامية في صيف عام 2014 حينما تمكن من الهروب من المدينة ليسيطر عليها التنظيم الارهابي طيلة الثلاث اعوام الماضية قبل ان تنجح القوات الامنية بتحريرها  رغم تدمير جانبها الايمن وبعض احياء الجانب الايسر ..وما يلفت الانتباه الى الكثير من الاسماء  التي تواردتها وسائل الاعلام بصفتها الاكثر حظوة لتسلم المنصب بانها كانت في السابق تتسلم مسؤوليات وزارة كوزير الدفاع السابق خالد العبيدي  الذي أقيل قبل أكثر من عام في جلسة برلمانية مثيرة، كمرشح محتمل لمنصب محافظ نينوى.وما يؤثر في هذا الترشيح  بان العبيدي لايملك "غطاء سياسي" داخل مدينة الموصل يؤهله لشغل المنصب.وينفي (ائتلاف النهضة)، الذي يزعم امتلاكه الاغلبية في مجلس المحافظة، الاتفاق على اسم العبيدي كمرشح عن المحافظ المقال نوفل العاكوب، الذي ينتمي الى نفس الكتلة.وفيما تتوارد احتمالات حول امكانية عوجة العاكوب لمنصبه بقرار قضائي كما ترشح بعض المصادر عضو البرلمان العراقي السابق وقائمقام الموصل الحالي زهير الاعرجي لتولي المنصب ويعتبر الأعرجي أحد الشخصيات الموصلية المقربة لرئيس الوزراء السابق نوري المالكي، لكنه الآن متحالف مع أطراف كردية، كما ترشح اطراف اخرى  "عويد الجحيشي، وهو رئيس ائتلاف النهضة، يسعى الى المنصب، فضلاً عن ابنيان الجربا وهو من نفس الكتلة".فضلا عن  عبدالرحمن الوكاع، وهو من فريق العاكوب، كأحد أبرز المرشحين.. وتختفي من بين هذه الاسماء  أي مرشح من المكون المسيحي حيث لايغري منصب المحافظ المسيحيين لتقديم ترشيحاتهم في هذا الخصوص كون ان المنصب مخصص للكتلة الاكبر في مجلس المحافظة فيما يكتفي المجلس بمرشح وحيد للكوتا المسيحية وهو داؤد بابا يعقوب ..


160


عنكاوا كوم / اعلام البطريركية الكلدانية

افتتحت التجمعات الكلدانية في أور الكلدان، الناصرية مركز ساكو لمحو الأمية لتعليم النساء. استقبل هذا المركز قرابة 35 امرأة تبلغ معدل أعمارهنَّ من 40 سنة فما فوق. 

تضمن منهاج المركز المواد الدراسية التالية:   

كتاب اللغة العربية.
كتاب الرياضيات.
كتاب الاسلام والمسيحية لغبطة البطريرك ساكو.
نبذة عن تاريخ الكلدان.

الغرض من افتتاح هذا المركز هو تعليم النساء الأميات أصول الكتابة والحساب وتعريفهنَّ بتاريخهن الكلداني وحضارتهن العريقة. علماً بان الكادر التدريسي والإداري وكافة المنتسبين، من كلدان الناصرية.

161


دعا بطريرك الكلدان الكاثوليك لويس روفائيل الأول ساكو خلال زيارة الى باريس الثلاثاء الى تعديل الدستور العراقي لضمان "المساواة بين جميع المواطنين"، مشددا على ان الدين "خيار شخصي" ولا يجوز اقحامه في شؤون الدولة.

وخلال مؤتمر صحافي في معهد العالم العربي في باريس قال رئيس كبرى الكنائس العراقية ان "الاولوية اليوم بالنسبة الى العراقيين هي الأمن والاستقرار".

واضاف "ما نحن بحاجة اليه هو مساعدة دولية لتحقيق الأمن والاستقرار وايضا مساعدة العراق على النهوض بطريقة صحية وغير طائفية"، مشددا على ان تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي خسر غالبية المناطق التي كان يسيطر عليها في العراق منذ 2014.

وشدد البطريرك ساكو على ان "بناء الحجر لا يكفي اذا لم يترافق مع بناء الإنسان" والذي يتحقق بحسب رأيه من خلال التعليم وحرية التعبير والمعتقد.



عنكاوا كوم / ا ف ب

واضاف انه "من اجل تحقيق هذا يجب تعديل الدستور" العراقي الذي اقر في العام 2005.
وتابع البطريرك ساكو "انا مواطن عراقي، لا يهم اذا كنت مسيحيا او شيعيا او سنيا او كرديا... لا يجوز للدين ان يفصل بين المواطنين. الدين خيار شخصي: ان اؤمن او لا اؤمن، انا حر ولا يجوز فرض" الايمان بالقوة، مشددا على "وجوب ان يعي الناس في الشرق الاوسط ذلك".
واوضح انه "اذا ارادت هذه الدول ان تنعم بمستقبل آمن لا بد من دولة مدنية ولا اجرؤ على القول علمانية"، مشيرا الى انه لا يجوز ان تكون هناك "ديانة واحدة" أي الاسلام "الديانة الاولى والوحيدة الصحيحة وبقية الديانات تأتي خلفها".
وأعرب البطريرك الكلداني عن اسفه لما شهده سهل نينوى (شمال العراق) الذي يضم الكثير من القرى والبلدات المسيحية، من اضطرابات امنية بسبب الازمة الناجمة عن تنظيم اقليم كردستان استفتاء على الاستقلال في نهاية ايلول/سبتمبر وتصدّي بغداد بقوة لهذه الخطوة.
وقال "يجب التفكير بالسكان، بالمدنيين، هؤلاء الناس ليسوا بيادق يمكن اللعب بهم".
واعرب البطريرك عن سروره بعودة "1500 اسرة مسيحية" خلال الاسابيع الاخيرة الى بلدة تللسقف وكذلك الى قراقوش، كبرى المدن المسيحية في سهل نينوى.
وقال "المسيحيون عليهم واجب اخلاقي وتاريخي وديني ايضا للعودة والتعاون مع بقية السكان لاعادة اعمار مدنهم".

162

 
سدني -استراليا -15/ تشرين الثاني 6767-2017 التقى وفد يمثل الاتحاد الاشوري العالمي  في استراليا ، وبتاريخ 14 . 11 . 2017 بالسيد وزير دولة لشوؤن رئاسة الجمهورية اللبنانية الدكتور بيار رفول إثناء وجوده في مدينة سدني  . وقد مثل الوفـد السـيد هـرمـز شـاهين نائب السكرتير العام للاتحاد الآشوري العالمي والسيد ديفيد ميخايل ديفيد مسؤول فرع أسـتراليا ونيوزيلندا للاتحاد ، برفقة السيدة كارمن لازار ، مسؤولة في الجمعية الأسترالية الآشورية لشؤون الهجرة ومنظم الاجتماع السيد جورج عزيز  .
وفي البداية رحب السيد هرمز شاهين بسعادة الوزير وتحدث في العديد من القضايا المتعلقة بشـعبنا الاشوري في العراق واخر المستجدات السياسية على الساحة العراقية واوضاع ابناء شعبنا المهجر والمأساوي في كل من لبنان وتركيا والاردن . ثم تكلمت السيدة كارمن لازار عن بعض المشاكل والصعوبات التي يلاقيها المهجرون في لبنان وطلبت من السيد الوزير المساعدة في تسهيل امورهم .
وبدوره رحب السيد الوزير بالوفد وعبر عن سروره بهذه الزيارة وأجاب بكل ترحاب عن كافة التساؤلات المطروحة والمتعلقة بالمهجرين ووعد بنقل وجهات نظرهم الى المسؤولين اللبنانين لمتابعة هذه الامور وتحقيقها قدر الإمكان .
وفي الختام شكر الوفد السيد الوزير على هذا اللقاء وتمنوا له حسن الاقامة في استراليا والتوفيق في مساعيه لخدمة لبنان  وثمنوا عاليا الجهود والمواقف الشجاعة التي يبذلها  رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قيادة لبنان الى بر الامان والقوة والاستقرار.
 
المكتب الثقافي والاعلامي

للاتحاد الاشوري العالمي- فرع استراليا

E-mail: auaaustralia@bigpond.com

163

عنكاوا كوم \ وورلد نيت دايلي - اليسيا بوي
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


واشنطن – ركزت برامج الامم المتحدة ""الخاصة باللاجئين" على المسلمين في الشرق الاوسط لسنوات, بالرغم من ان السكان المسيحيين والايزيديين والاقليات الدينية الاخرى في المنطقة ظلوا محاصرين.

ويشير تقرير صدر حديثا من مؤسسة "عون الكنائس المحتاجة" الى ان المسيحيين هم ضحايا ما لا يقل عن 75% من جميع اشكال العنف والاضطهاد الديني. وقالت المنظمة ان اكثر من نصف المسيحيين العراقيين الان هم لاجئون داخليون بعد ان طردوا من منازلهم.

وبحسب التقرير, كانت مدينة حلب السورية موطنا لأكبر جماعة مسيحية في الشرق الاوسط في عام 2011, ولكن عدد المسيحيين هناك انخفض اكثر من 75% في غضون 6 سنوات, من 150 الف الى حوالي 35 الف.

غير ان برامج الامم المتحدة اختارت المسلمين الى حد كبير للقدوم الى الولايات المتحدة وبريطانيا ودول اخرى كلاجئين في السنوات الاخيرة.

ولكن الان كان هناك تحول, مع اعتراف الامم المتحدة بان هناك مشكلة مع اضطهاد المسيحيين.
وقد تعهد مسؤولان من الامم المتحدة في رسائل الى المركز الامريكي للقانون والعدالة بأن الهيئة الدولية ستساعد المسيحيين المضطهدين.

وارسل المركز الامريكي رسالة الى اداما دينج وكيل الامين العام للامم المتحدة والمستشار الخاص حول منع الابادة الجماعية, يحث فيها الامم المتحدة على الاعتراف بحقيقة الابادة الجماعية التي يرتكبها داعش ضد المسيحيين والاقليات الدينية الاخرى.

ورد دينغ مؤكدا على انه سيعاقب مرتكبي الابادة الجماعية ومتعهدا بان تقدم الامم المتحدة عودة امنة للنازحين الى ديارهم. وقال دينغ في رده " لقد اكدت مجددا ان اتخاذ خطوات تجاه المساءلة امر حاسم لاثبات ان جميع السكان سيكون لهم مكان في مستقبل العراق بما في ذلك الاقليات العرقية والدينية.

واضاف ان الامم المتحدة ستشجع العراق ايضا عللى قيادة الطريق لحماية المسيحيين ومنع الابادة الجماعية. وقال "في غياب المساءلة على الصعيد الوطني, يمكن للمجتمع الدولي ان يدرس الخيارات التي حددتها في رسالتكم, وبعضها يمكن ان تبدا من قبل الحكومة العراقية". واضاف "لقد شاركت شخصيا هذه الخيارات مع وزير الخارجية العراقي".

وقال المركز الامريكي للقانون والعدالة  ان دينغ يؤيد تعهده بالافعال, بما في ذلك قيام الامم المتحدة باتخاذ القرار رقم 2379 بالاجماع. ويدعو القرار المذكور الى انشاء فريق تحقيق لغرض "جمع وحفظ وتخزين الادلة في العراق لأفعال ترقى الى جرائم حرب والجرائم المرتكبة ضد الانسانية والابادة الجماعية التي ترتكبها الجماعات الارهابية في العراق" وهي ادلة ستستخدم بعد ذلك في مساءلة اعضاء داعش.

واوضح المركز الامريكي "لقد رأينا الامم المتحدة تبدأ بالعمل"  وقال "بعد ان تبادل السيد دينج اقتراح سياستنا مع العراق, قدم العراق هذا المقترح الى الامم المتحدة. كما قمنا بحث الحكومة البريطانية التي عملت بعد ذلك مع العراق في الامم المتحدة لاقرار قرار رئيسي لمجلس الامن الدولي. وهذا القرار هو اتخاذ الخطة الاولى على اقتراح الابادة الجماعية التي اصدرناه توا دون اي تمييز".وفي رسالة الى المركز الامريكي للقانون والعدالة في الاسبوع الماضي, تعهد ايفان سيمونوفيج, وهو مستشار اخر من الامم المتحدة بشأن مسؤولية حماية السكان المعرضين للخطر, باتخاذ اجراءات فورية لحماية الاقليات الدينية.

وقال سيمونوفيج "اننا بحاجة لضمان ان يكون لكل الاقليات مساحة في مستقبل العراق".
ويأتي اعتراف الام المتحدة بالاضطهاد المسيحي بعد اسابيع من امر الرئيس ترامب لوزارة الخارجية بوقف تمويل برامج الامم المتحدة الانسانية التي تدعي الادارة انها تكافح بشكل غير كاف اضطهاد المسيحيين في الشرق الاوسط.

وقال نائب الرئيس مايك بينس في مؤتمر قمة الدفاع عن المسيحيين في واشنطن الشهر الماضي ان تمويل وزارة الخارجية لجهود الاغاثة "الغير فعالة" سيت انهاؤه والاستعاضة عنها بتقديم المساعدات الانسانية مباشرة من خلال الوكالة الامريكية للتنمية الدولية والمجموعات الدينية.

وانتقد بنس بشدة الامم المتحدة قائلا ان الهيئة الدولية "كثيرا ما فشلت في مساعدة المجتمعات الاكثر ضعفا وخاصة الاقليات الدينية".

وقال بنس"لن نعتمد مرة اخرى على الامم المتحدة وحدها لمساعدة المسيحيين والاقليات المضطهدة في اعقاب الابادة الجماعية والفظائع التي ترتكبها الجماعات الارهابية".
واشار بنس الى ان الامم المتحدة تهمل المجتمعات الضعيفة وخاصة الاقليات الدينية, وقال ان المسيحيين المضطهدين في الشرق الاوسط لم يحصلوا على الاغاثة التي يحتاجونها.
وقال بنس "اصدقائي, تلك الايام قد انتهت, يجب ان لا يضطر زملاؤنا المسيحيون وجميع الذين يضطهدون في الشرق الاوسط الى الاعتماد على مؤسسات متعددة الجنسيات عندما تستطيع امريكا مساعدتهم بشكل مباشر"

وقال "لن نعتمد على الامم المتحدة بمفردها لمساعدة المسيحيين والاقليات المضطهدة في اعقاب الابادة الجماعية الفظائع التي ترتكبها الجماعات الارهابية". "ستعمل الولايات المتحدة جنبا الى جنب من هذا اليوم الى الامام مع الجماعات الدينية والمنظمات الخاصة لمساعدة اولئك الذين يتعرضون للاضطهاد بسبب ايمانهم. هذه هي اللحظة, والان هو الوقت, وامريكا سوف تدعم هؤلاء الناس في ساعة الحاجة".

ومن المقرر ان يزور بنس الشرق الاوسط في كانون الاول المقبل حيث سيناقش اتفاقات السلام مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس ويخبر مختلف القادة ان الوقت حان لوضع حد لاضطهاد المسيحيين والاقليات الدينية.

164
«إيزيدية « تكتب قصة سبيها الوحشي وهربها المحفوف بالمخاطر


عنكاوا دوت كوم - الصباح الجديد - سنجار – وكالات
تحكي أسيرة ايزيدية سابقة في كتاب جديد قصة سبيها الوحشي وهربها المحفوف بالمخاطر وإحساسها بمرارة الخيانة والوحدة بسبب من خذلوها وتركوها وحيدة عندما كانت بحاجة إلى المساعدة.
تنتمي نادية مراد إلى أقلية الايزيديين الدينية، وفي العام 2014 كانت من بين نحو 7000 امرأة وفتاة أسرهن داعش الإرهابي الذين يعدون الايزيديين عبدة للشيطان.
وقد قُتل الرجال والنساء كبيرات السن بما في ذلك أشقاؤها وأمها فيما تم سبي النساء الشابات والأصغر سنا.
وفي مقر الأمم المتحدة قالت نادية مراد التي أصبحت سفيرة المكتب لمكافحة المخدرات والجريمة للنوايا الحسنة إنها تريد أن تكون قصتها مصدر إلهام لمساعدة النساء في أنحاء العالم.
وأضافت: في الحقيقة هذه قصتي، الكتاب يحمل صورتي على غلافه، لكن الأمر لا يخصني وحدي بل يخص قضية، إنه يدور حول مجتمع تعرض للمعاناة، وحول كل النساء في العالم اللائي تعرضن لذلك فعندما يقرأ أحد هذا الكتاب ينبغي أن يضع ذلك في اعتباره.
وقد خطفت مراد عندما كان عمرها 21 عامًا من قرية قرب سنجار وهي منطقة يعيش بها نحو 400 ألف يزيدي.وخلال رحلة هربها، رأت نادية فرصة للقفز فوق سور حديقة منزل خاطفها في الموصل.
وبعد تجولها هائمة على وجهها في الشوارع متدثرة بعباءة، اتخذت قرارا جريئا بأن تطرق باب منزل شخص غريب وتطلب المساعدة.
كانت هذه مجازفة كبيرة وقد عرفت لاحقا أن ابنة أخيها التي كانت أسيرة أيضا أُعيدت ست مرات إلى داعش من قبل أناس كانت تطلب منهم المساعدة.
وتدعو مراد الآن إلى إعادة موطن الايزيديين إليهم قبل أن تختفي ثقافتهم في ذلك الجزء من العالم.
وتقول: على مدى السنوات الثلاث الماضية كنت أتحرك وأطلب من الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى في شتى البلدان مساعدة شعبي بأشياء بسيطة، الطعام، الخيام الأشياء التي يمكن أن تساعدهم على البقاء على قيد الحياة في مخيمات النازحين داخليا تلك، ولكن والآن بعد أن تم تحرير وطننا من تنظيم داعش فإن 300 ألف يزيدي في هذه المخيمات يرغبون في العودة إلى ديارهم. وزادت مراد ان الأولوية بالنسبة للايزيديين هي الأمن والقدرة على العودة إلى ديارهم والشعور بالأمان مرة أخرى وعدم الخوف من هجوم آخر عليهم، وإعادة بناء منازلهم التي دمر تنظيم داعش الإرهابي كل شيء فيها. فهم ببساطة لا يستطيعون العودة إلى ديارهم بسبب تدميرها ويريد الايزيديون العودة إلى ديارهم واستعادة أرضهم مرة أخرى .
ويقدر محققو الأمم المتحدة أن أكثر من 5000 يزيدي اعتقلوا وقتلوا في هجوم عام 2014، وقال خبراء من الأمم المتحدة إن داعش ارتكب إبادة جماعية ضد الايزيديين في سوريا والعراق.
وقالت الناشطة في مجال حقوق المرأة غلوريا شتاينم للأمم المتحدة خلال التقديم الخاص بنادية مراد إن للنساء دوراً حاسمًا في تأمين السلام في مناطق العالم التي تمزقها الحروب.
وأضافت: من الضروري في تنظيم العمل والتفاوض في مفاوضات السلام أنه لأسباب ثقافية، وليس لأسباب تتعلق بالتفوق أو الدونية لأسباب ثقافية عميقة للغاية، من الضروري أن تجلس النساء إلى الطاولة غالبًا ما تكون النساء على طرفي أي صراع هن من يستطيع تحقيق السلام عندما لا يكون ذلك بمقدور الرجال.
وفي أيلول، وافق مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على إنشاء فريق تحقيق لجمع الأدلة وحفظها وتخزينها في العراق حول أفعال داعش، وتعيش نادية مراد الآن في ألمانيا وأصبحت ناشطة تمثل المجتمع اليزيدي.

165

بالصور.. لقاءٌ بين الملك سلمان والبطريرك الراعي: لنبذ التطرّف والإرهاب
   
عنكاوا دوت كوم/لبنان 24
التقى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، في زيارة تاريخية لبطريرك ماروني الى المملكة العربية السعودية.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس"، أن خادم الحرمين الشريفين استقبل في مكتبه بقصر اليمامة في الرياض اليوم، البطريرك اللبناني مار بشارة بطرس الراعي بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للموارنة.

وجرى خلال الاستقبال، استعراض العلاقات الأخوية بين المملكة ولبنان، والتأكيد على أهمية دور مختلف الأديان والثقافات في تعزيز التسامح ونبذ العنف والتطرف والإرهاب وتحقيق الأمن والسلام لشعوب المنطقة والعالم.

حضر الاستقبال، الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ومعالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير، ومعالي وزير الدولة لشؤون الخليج العربي الأستاذ ثامر بن سبهان السبهان.

ودام اللقاء بين خادم الحرمين الشريفين والبطريرك الراعي قرابة النصف ساعة.

وكان الراعي التقي ولي العهد الامير محمد بن سلمان وبحث معه مجمل التطورات.




166
انتقادات تطال مدرب المنتخب العراقي  بسبب عدم اشراكه لفرانس بطرس في مباراة سوريا
عنكاوا كوم-خاص

طالت انتقادات واسعة من قبل اعلاميين ومحللين رياضيين المدرب باسم قاسم لعدم اشراكه اللاعب فرانس ضياء بطرس  في المباراة التي خاضها  منتخب العراق ضد المنتخب السوري على ملعب كربلاء والتي انتهت بالتعادل الايجابي .

وقطع بطرس الاف الاميال لغرض مشاركته بمباراته الدولية الاولى ضمن صفوف المنتخب العراقي  حيث يقيم في مدينة  ارهوس الدانماركية التي تعد مسقط راسه حيث ولد في 14 تموز (يوليو ) عام 1993  فضلا عن اتمام تجهيزه بالوثائق الرسمية لعده لاعبا عراقيا  اذ ذكر مدير المنتخب العراقي باسل كوركيس ان فرانس حصل على جوازه العراقي قبل يوم من المباراة الودية فيما استحال حصوله على هوية الاحوال نظرا لاغلاق الدائرة المختصة بسبب الزيارة الاربعينية التي احياها شيعة العراق نهاية الاسبوع الماضي .

وفرانس ضياء بطرس هو لاعب كرة قدم دنماركي من أصل عراقي في مركز الظهير الأيمن ويلعب حاليا مع نادي فيديريكا وكان فرانس البالغ طوله 181 سم  قد لعب  مع منتخب الدنمارك تحت 21 سنة لكرة القدم  حسب ما ورد في الويكيبيديا.

وكان نادي فريدريكا والذي ينشط في دوري الدرجة الأولى الدنماركي إختيار فرانس ضياء بطرس كأفضل لاعب في الفريق للموسم المنقضي.

ويمثل المنتخب العراقي ثلاثة لاعبين من المكون المسيحي وهم بالاضافة لفرانس ، ريبين سولاقا اللاعب المحترف في الدوري القطري   وجستن ميرام الذي يلعب لفريق كولومبوس كرو ضمن الدوري الامريكي ..


167


عنكاوا كوم / الجمهورية

كتبت مرلين وهبة في صحيفة "الجمهورية": "منذ فجر الإسلام لم تطأ قدمُ أيِّ شخصية دينيّة أو رَجل دين مسيحي أرضَ المملكة العربية السعودية بدعوةٍ رسمية أو من دونها، فكيف سيكون المشهد بعد أن يطأها بطريرك مارونيّ كاسراً الأعرافَ والتقاليد، مخترقاً أجواءَ بلاد الحرَمين الشريفين بطائرةٍ ملكية حطّت في مطار عسكري، لكنّ زائرَها يتسلّح بالبخور وغصن الزيتون، سلاماً وانفتاحاً، فيما يتساءل الجميع ما إذا كان هذا المشهد اللبناني السعودي الجديد، وتحديداً المسيحي، سيُحدث واقعاً مغايراً للعلاقة بين البلدين، خصوصاً بعد تنامي الخوف المسيحي من انفلاش الإسلام السياسي. فهل ستتبدّل الأدوار بعد زيارة البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي؟ وماذا عن المفاجآت التي تُحضَّر؟ وهل تكون أكثر وليس أقلّ من زيارة بطريرك الموارنة أرضَ مكة؟لا تكمن أهمّية الزيارة التاريخية التي يقوم بها بطريرك الموارنة إلى أرض الحرمين الشريفين في تزامنِها مع استقالة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مثلما يروِّج البعض، إذ إنّ السعوديين يُولونها اهتماماً بالغاً نظراً لأهمّية الحدث بمعناه الجوهري. فالجميع ينتظر ويراقب كيف سيكون شكل رَجل الدين في الرياض!

وهو الأمر الذي كان يُعتبر من سابع المستحيلات، وهو ليس بالأمر المسموح شرعاً، واللافت حين يستوقف أحد المواطنين السعوديين أحدَ الكهنة المرافقين للوفد اللبناني ليسأله بتعجّب «هل أنت قسّيس؟»، ثمّ يومي له بضحكة مسالمة، ويضيف بإيجابية: «هذه هي المرّة الأولى التي أرى فيها قسّيساً في بلدِنا». لكن ورغم بساطة هذه الواقعة، فإنّ الحدثَ المهم الذي تنطوي عليه أهدافُ زيارة الراعي يَكمن في بساطة هذه الواقعة.

ولأنّ الدعوة الرسمية التي وجَّهتها المملكة العربية السعودية إلى مقام البطريرك ليست بالدعوة العادية أو دعوة يمكن المرور عليها كبقية الدعوات، مرور الكرام، يرى المتابعون أنّها تحمل في طيّاتها معانيَ كبيرةً ودلالات سياسية ودينية مثيرة للجدل، كما تحمل أيضاً تحدّياً من قبَل السلطات السياسية داخل المملكة إلى السلطات الدينية الرافضة منذ دهور هذا الواقعَ، في وقتٍ تريد السياسة الجديدة للحكم الجديد تأكيد انفتاحِها وعدلها وحكمة قراراتها ورؤيتها الحديثة لمستقبل علاقتها مع اللبنانيين، والمسيحيين تحديداً.

في الرياض يقول أحد المتابعين للحركة السعودية المتقدّمة إنّ دعوة البطريرك الماروني لزيارة بلاد الحرمين الشريفين هي دعوة «مزدوجةُ الأبعاد»، لأنّ الراعي ليس فقط بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للموارنة بل هو أحدُ كرادلة الكنيسة العالمية التي لها وزنُها في المشهد السياسي العالمي أيضاً، وبالتالي قرار المملكة يُشكّل تحوّلاً وازناً للسياسة السعودية الجديدة.

ويَلفت إلى أنّ قبول البطريرك الدعوة يُشكّل بدوره موقفاً «تاريخياً» للكنيسة المارونية، إذ إنّ الراعي يضعها على خط الحوار الإسلامي المسيحي العالمي، وتثبت أنّ الكنيسة المارونية هي الوحيدة في الشرق التي تربطها علاقة وثيقة بالكنيسة الأم أي روما، بعد أن يثبت البطريرك أنه يزور الرياض حاملاً صفتين، الأولى بطريرك الموارنة وأنطاكية وسائر المشرق، والصفة الثانية كاردينال الكنيسة الكاثوليكية في روما، وبالتالي هو البطريرك الوحيد الذي يساهم في انتخاب البابا. ومن خلال انفتاح الكنيسة المارونية التي تثبتُ مجدّداً أنّها الخبيرة في وضع خرائط وأسُس العيش المشترك".

البطريرك بشارة الراعي    

168
العربي الجديد
عمان، أربيل - محمد الفضيلات، نوزاد الجاف
14 نوفمبر 2017

يستعد العشريني زيا عزيز سولاقا للهجرة خلال أيام من وطنه "الذي لم ولن يحب غيره"، حين أيقن باستحالة العيش الآمن للعراقيين المسيحيين بعد الاشتباكات الأخيرة بين قوات البشمركة وفصائل الحشد الشعبي في محيط بلدة تللسقف شمال مدينة الموصل، ما دفعه إلى حسم تردده واتخاذ القرار الأصعب بحسب وصفه.

وبدأت معاناة عائلة سولاقا ورحلة نزوحهم المكوكية منذ عام 2004، حين تعرضوا لأول تهديد لهم خلال إقامتهم في بغداد ما أجبرهم على الرحيل نحو بلدة تللسقف ذات الأغلبية المسيحية، وبعد اجتياحها من قبل عناصر تنظيم داعش عام 2014 رحلت العائلة نحو بلدة عينكاوا في أربيل، ثم عادوا إلى بلدة تللسقف مطلع العام الحالي بعد استعادتها من سيطرة التنظيم، لكن معاناة النزوح تكررت مؤخراً إثر اشتباكات واسعة جرت على مشارف البلدة بين البشمركة والحشد.

سولاقا البالغ من العمر 23 عاماً أعرب لـ"العربي الجديد" عن يقينه بأن العراق لن يشهد استقراراً طويل الأمد، وأن الهدوء النسبي الذي يمر به بين فترة وأخرى ما هي إلا استراحة المليشيات المتحاربة، والتي ما تلبث أن تنتهي ليعود الاحتراب أشد من ذي قبل، خصوصاً مع وجود أكثر من 30 جيشاً محلياً مسلحاً تتبع للقوميات والطوائف والأحزاب والقبائل الكبيرة، وفي أهبة الاستعداد لخوض معارك لا تنتهي.

نزوح داخلي لم ينتهِ

بتفاصيل بسيطة تختلف مشكلة فادي القس بطرس عن سولاقا إذ أنجز آخر خطوات الهجرة من العراق بعد الحصول على تأشيرات الدخول إلى المملكة الأردنية الهاشمية، ولكن معضلته تتمثل بإغلاق مطار أربيل، وهو الإجراء الذي اتخذته الحكومة العراقية بعد إجراء استفتاء الانفصال في الإقليم الكردي في أواخر سبتمبر/أيلول الماضي، مما يجبره على اصطحاب عائلته في سفرة ترانزيت إلى بغداد، وهو ما لا يحبذه في الظروف الحالية.

المهاجر العراقي المولود في مدينة البصرة كان من المتأخرين نسبياً في الهجرة من موطنه، ولم يرغمه على ذلك سوى مقتل شقيقه على أيدي عناصر من المليشيات الدينية في المدينة عام 2013 وهي ذات السنة التي نزح فيها إلى العاصمة بغداد التي لم يمكث فيها أكثر من شهرين لدى أحد أقاربه قبل الانتقال إلى بلدة عنكاوة في شمال إقليم كردستان، وهي المحطة الأخيرة التي سلكها أغلب المسيحيين في رحلة الخروج من العراق.

فادي ذو الأربعين عاماً أوضح لـ"العربي الجديد" أنه الفرد الأخير من عائلة القس بطرس والتي كانت تضم أكثر من 47 أسرة موزعة بين مدن العراق، وخصوصاً في البصرة والموصل قبل أن يهاجروا بشكل متفرق بعد احتلال القوات الأميركية للعراق في عام 2003 ويتوزعوا بين قارتي أوروبا وأستراليا فضلاً عن الأردن التي يستقر فيها حالياً 22 فرداً منهم بانتظار تأشيرات اللجوء.

رجل دين: لا جدوى من البقاء

يقر الأب هرمز نعوم بتوقفه نهائياً عن حث وتشجيع العراقيين المسيحيين على التمسك بموطنهم وديارهم وعدم هجرتها وذلك بعد سلسلة نكبات وفواجع بدأت بالاغتيالات واستهداف الكنائس والاستيلاء على المنازل كان آخرها الكارثة الكبرى حين اجتاح تنظيم داعش مدينة الموصل وأجبر آلاف المسيحيين على مغادرتها.

وبعد سلسلة تهديدات انتهت بإرسال رصاصة مسدس في ظرف رسائل ترك الأب نعوم حي الغدير بجانب الرصافة من العاصمة بغداد حيث تقع كنيسته التي كان يلقي فيها مواعظة في لمدة 15 عاماً وأنتقل الى مدينة أربيل في إقليم كردستان حيث تولى مهمة الإشراف على رعاياه الهاربين من مختلف المدن العراقية وتوفير السكن وفرص العمل لهم والمدارس لأطفالهم، مستدركاً بأن هذه الجهود لم تنفع في إقناعهم بالاستقرار في الإقليم الكردي وثنيهم عن فكرة الهجرة الخارجية خاصة بعد الأحداث الأخيرة.

وتحت ضغط وإلحاح رعاياه عمل الأب المنتمي الى الطائفة السريانية على تكثيف الاتصالات مع مجلس الكنائس العالمي والهيئات والمؤسسات ذات العلاقة من أجل تسهيل الحصول على تأشيرات السفر وموافقات اللجوء، قائلا لـ"العربي الجديد" أن فترة ذروة هجرة العراق الإجبارية كانت بعد اجتياح داعش للموصل في يونيو/حزيران من عام 2014 إذ شهدت تلك الفترة مغادرة أكثر من 80 عائلة أسبوعياً إلى العاصمة الأردنية منطلقين من مطارات إقليم كردستان قبل إغلاقها من قبل الحكومة المركزية في نهاية سبتمبر/أيلول الماضي.

ويرى الأب نعوم أن الأحداث الأخيرة الممثلة بالصدام المسلح بين القوات العراقية والكردية زادت من إقبال رعاياه على السفر، وخصوصاً بعد تهديدات أطلقها قيادي في الحزب الحاكم حول ضرورة دخول مدينة أربيل بالقوة، وهو ما يعني فقدان الملاذ الآمن والأخير للمسيحيين المتجمعين بكثافة في بلدة عينكاوا، مشيراً إلى أن الاشتباكات حول مدينة تللسقف عززت من مخاوفهم ودفعت بعضهم إلى تسريع قرار الهجرة.

بيع المنازل والممتلكات وتصفية المصالح التجارية وتقديم الاستقالة من الوظيفة والتقاعد المبكر هي جميعاً خطوات قامت بها العائلات المسيحية المغادرة من مدن العراق "باستثناء الموصل حيث لم يتسنّ لهم القيام بهذه الترتيبات" وهي أعمال تشير وبحسب الأب نعوم إلى نية واضحة ومؤكدة بعدم العودة مرة أخرى إلى الوطن وهي سابقة لم تحصل أبداً في تاريخ الوجود المسيحي في العراق والممتد إلى آلاف السنين.

أكثر من نصف مسيحيي العراق هاجروا

بلغ عدد  العراقيين المسيحيين مليونين وربع المليون قبل الغزو الأميركي وانخفض الرقم إلى 850 ألفاً في الوقت الحالي، ويعيش معظمهم في مناطق بديلة غير مدنهم الأصلية التي ولدوا ونشأوا فيها، بحسب إحصاءات رسمية قدمها لـ"العربي الجديد" البرلماني ورئيس كتلة الوركاء الديموقراطية جوزيف صليوا.

صليوا اتهم الأحزاب السياسية ومليشياتها المسلحة بممارسة الإرهاب المباشر ضد العراقيين المسيحيين عبر عمليات القتل والخطف والتهديد، فيما مارست الحكومات إرهاباً غير مباشر حين امتنعت عن التحرك لرفع المظلومية التي لحقت بالمسيحيين وتقاعست عن إنصافهم وحمايتهم، معرباً عن يقينه بإفراغ العراق من المسيحيين إذا بقيت الأوضاع في مسارها الحالي، قائلا "مشروع البطاقة الوطنية الموحدة والذي بدأ العراق بتنفيذه خلا تماماً من ذكر القومية الكلدانية الخاصة بالمسيحيين في وقت تم إدراج القوميات الأخرى مثل العربية والكوردية والتركمانية"، متابعاً أن التهميش طاول كل الجوانب، ومنها مؤسسة الإعلام الرسمية التي تحتوي برامج بجميع اللغات في العراق باستثناء اللغة السريانية.

وبما أن فكرة وجود الدولة المدنية في العراق والتي تمثل الحل الأمثل لمشاكل المسيحيين تبدو بعيدة في الوقت الحاضر، يرى السياسي صليوا أهمية استحداث محافظة في منطقة سهل نينوى "شمال العراق" وبإدارة يغلب عليها المكون المسيحي باعتباره التصرف الأمثل في الوقت الحالي للحفاظ على ما تبقى من مسيحيي العراق.

الحياة في الأردن

تغالب الستينية العراقية نسيبه بولص دموعها في شقتها الصغيرة بأحد الأحياء المتواضعة في العاصمة الأردنية، بينما تتحدث عن ذكريات الحياة في بغداد قبل أن تهجرها مع ابنتها وزوجها وطفلهما بعد الغزو الأميركي عام 2003 وتصر في حديثها على تكرار عبارة "أن حياة المسيحيين في العراق باتت مستحيلة".

وإذا كانت نسيبه قد خرجت من العراق بدون خسائر بشرية في أسرتها فإن شقيقة زوجها سناء يعقوب، التي كانت تقيم في الموصل، فقدت زوجها وابنها اللذين اعتقلا من قبل مسلحي داعش في الموصل، بينما فرت هي مع ابنتها إلى كردستان وتتابع إلى الآن التطورات على أمل معرفة مصيرهما، بينما تنقل بولص عن سناء التي تتصل بها بشكل منتظم أن لا رغبة لها بالعودة إلى الموصل، أو البقاء في العراق، وأنها بمجرد أن تعرف مصير زوجها وابنها ستأتي إلى الأردن لتقدم طلب هجرة خاصة بعد التطورات الأخيرة التي يشهدها الإقليم.

وبدأ لجوء مسيحيي الموصل إلى الأردن في آب/أغسطس 2014، عندما قررت الحكومة الأردنية استقبال ألف مسيحي ممن فروا إلى كردستان، ومنحهم تأشيرات دخول سريعة عبر قنصليتها في أربيل غير أن من لجأوا إلى الإقليم يسعون إلى الخروج منه إثر تداعيات استفتاء الانفصال، كما وثّق معد التحقيق عبر 10 حالات من بينهم 6 موظفين حكوميين.

تحرير الموصل لم يعنِ شيئاً للمسيحيين

الإعلان الرسمي عن تحرير مدينة الموصل من سيطرة تنظيم (داعش) لم يعن شيئاً لعائلة أبو سعد اللاجئة في العاصمة عمان، والتي ينصب كل اهتمام أفرادها على إعادة توطينهم في بلد ثالث مفضلين أن يكون أميركا أو أستراليا حيث سبقهم أقاربهم إلى هناك.

تعتقد العائلة المكونة من ثمانية أفراد، وتقيم في بيت مستأجر في أحد أحياء عمّان الفقيرة، أن إعلان تحرير الموصل من التنظيم كذبة، فأم سعد ويؤيدها زوجها والأولاد تعتقد بأن تنظيم داعش لن ينتهي، وليس هناك سبب لعودتهم إلى العراق سوى الرغبة المجانية بالموت، وهو ما حصل لابنتهم ريتا (23 عاماً) التي قضت حرقاً بعد مهاجمة منزلهم في الموصل، وجعل والدتها تؤكد لمعد التحقيق أنها لم تعد تحب وطنها وتكره حتى سماع اسمه، على حد تعبيرها.

وتعتاش عائلة أبو سعد على المساعدات القليلة التي تحصل عليها من مؤسسة كاريتاس الإغاثية (اتحاد 165 منظمة إغاثية وتعمل في مجال التنمية والخدمة الاجتماعية والمساعدات الإنسانيّة) وبعض الجمعيات الخيرية، فيما تقضي أيامها في متابعة أوراقها لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وطلب اللجوء الذي قدمته لدى السفارة الأسترالية في عمّان، وهو أملها الوحيد بحسب رب الأسرة المحاصرة بين غلاء المعيشة في عمان واستحالة العودة إلى الموصل.

وبلغ عدد المسيحيين الواصلين إلى الأردن من العراق منذ سيطرة (داعش) على الموصل 14202 لاجئ، بينهم 1295 لديهم طلبات لجوء رسمية وفقاً لأرقام جمعية كاريتاس الخيرية التي تتكفل برعايتهم.

 
لماذا الأردن؟

الطلائع الأولى للمسيحيين الفارين من العراق والواصلين إلى الأردن تم إسكانهم في مراكز إيواء أقيمت في داخل الكنائس، وأشرفت جمعية كاريتاس على تقديم المساعدات لهم، لكن مع طول الإقامة جرى مساعدتهم على استئجار بيوت وفقاً لمديرة مكتب كاريتاس في منطقة الهاشمي بالعاصمة عمان خولة حنا التي قالت في حديثها لـ"العربي الجديد"، إن مراكز الإيواء لم توفر الخصوصية اللازمة للعائلات، وكان لا بد من تدبير منازل مستأجرة لهم.

ويعتقد من التقتهم "العربي الجديد" من مسيحيي  الموصل، أن وجودهم في الأردن يعزز من فرص حصولهم على هجرة سريعة، خاصة بعد التطورات المختلفة في كردستان العراق، وهو ما يتفق مع أحدث تقارير "كاريتاس" والذي يرجع فيه اللاجئون أسباب اختيارهم الأردن إلى الأنباء التي ترددت عن فتح البعثات الدبلوماسية في الأردن أبوابها لاستقبال اللاجئين العراقيين وتسهيل إعادة توطينهم في بلدان ثالثة.

حلم التوطين

بالرغم من قلة العدد الذي نجح في عبور العاصمة الأردنية نحو بلد التوطين، فإن الخمسيني أبو فؤاد يحمل أملاً كبيراً في الحصول على حق الهجرة إلى ألمانيا حيث يسكن ولده الكبير والذي دار الحديث عنه مع عدد من زملائه المواظبين على زيارة مكتب كاريتاس في منطقة الهاشمي الشمالي وبشكل يومي لتبادل آخر المعلومات والتطورات بشأن معاملات الهجرة وأخبار مفوضية اللاجئين.

الرجل الذي فر من الموصل نحو كردستان وأمضى ثلاث سنوات في عمان بانتظار الهجرة، يتحدث بأسف كبير عن الخراب الرهيب في مدينته الموصل بعد سيطرة "داعش" عليها والدمار الذي طاول البيوت والكنائس والمساجد والعلاقات الإنسانية والنسيج الاجتماعي هناك.

وفي إجابته على سؤال "العربي الجديد" بشأن إمكانية العودة إلى الموصل وقد تحررت من سيطرة (داعش)، يرد بشكل بديهي وبدون تفكير مسبق "كيف نرجع لمكان يقتلك فيه جارك أو واحد كنت تعتبره صديقك"، قائلا "من بين أفراد التنظيم الذين أوقفوه وأسرته على أحد السيطرات أثناء فرارهم إلى كردستان شبان يقيمون في نفس الحي الذي عاش فيه".

وفي إشارة إلى إنهاء الحديث يوضح أبو فؤاد إنه إذا أستطاع نسيان منظر تفتيشهم من قبل المسلحين وتجريدهم من نقودهم وممتلكاتهم، فإنه من المستحيل ان تزول من ذهنه صورة إجبار ابنته على خلع خاتم خطوبتها ومجوهراتها وأن يعود يوما ما إلى وطنه المسلوب من قبل المتطرفين والسياسيين الطائفيين.

169
أسرار خطيرة لدى الداعشيات الأجنبيات

عنكاوا دوت كوم/سبوتنيك
تحتفظ الكثير من نساء تنظيم "داعش" الإرهابي، بأسرار خطيرة، لاسيما الأجنبيات منهن اللواتي يتواجدن في معسكر ومخيم خصص لهن شمالي العراق، بعد مقتل وهرب أزواجهن وأبنائهن في العمليات العسكرية لاقتلاعهم من كامل البلاد.

تخفي زوجات الدواعش، بأسرارهن، الكثير من الأطفال المختطفين من أمهاتهم من المكون الايزيدي العراقي — اللواتي اقتادهن تنظيم "داعش" جاريات وسبايا لقادته وعناصره، في مطلع أغسطس/ آب عام 2014.

كشف الإعلامي الايزيدي العراقي، خدر خلات، في حديث خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الإثنين، 13 نوفمبر/ تشرين الثاني، العثور على طفل دون سن الخامسة من العمر، بحوزة واحدة من زوجات عناصر "داعش" في موقع سجن تسفيرات قضاء تلكيف شمال الموصل، مركز نينوى، شمالي بغداد.

وأوضح خلات، أن المرأة وهي واحدة من نساء "داعش" من جنسية تركية أو اذربيجانية، كانت تحتفظ بالطفل الايزيدي، الذي تم التوصل إليه، وحاليا الاتصالات جارية مع ذويه ليتعرفوا عليه قبل البدء بإجراءات تسليمه لهم.

القوات العراقية تقتحم أول أحياء مركز تلعفر
© REUTERS/ Stringer
اعتقال داعشيات تركيات وأخرى روسية في شمال غرب العراق

ويقول خلات، "نحن نتوقع وجود 150-250 طفلا أخرا من المكون الايزيدي، تحتجزهم نساء "داعش" في مخيم حمام العليل، ومقر التسفيرات المذكور".

وأفاد خلات، أن أغلب الأطفال الايزيديين، المختطفين من قبل نساء "داعش"، أعمارهم تتراوح ما بين الـ10 أشهر، وآخرون ولدوا بعد اختطاف أمهاتهم على يد التنظيم عند إبادة المكون في سنجار والقرى التابعة والقريبة منه، في غرب الموصل.

وأكمل، خلال شهر واحد أستطيع القول تم العثور على 15 طفلا ايزيديا، مختطفين لدى نساء "داعش"، وعائلات عربية من الموصل، أعمارهم من 4 إلى 7 سنوات.

وأفاد الصحفي الايزيدي، في ختام حديثه، بالعثور على 3 أطفال "بنتان وولد" ايزيديين، يوم أمس الأحد، لدى عائلة من المكون العربي في مخيم حمام العليل للنازحين جنوبي الموصل.

وفي وقت سابق، تم العثور على طفلة ايزيدية، مختطفة لدى واحدة من نساء تنظيم "داعش" الإرهابي، تركية الجنسية، في المخيم الذي خصصته السلطات العراقية لهن في تلكيف.

وعلمنا من مصادر محلية، أن الأطفال الايزيديين، الذين وجدوا لدى نساء "داعش"، كن يخططن للهرب بهم إلى بلادهن، وغير معلوم إذا كن يردن تنفيذ عمليات إرهابية بهم في بلادهن.

وكشف مدير مكتب المخطوفين الإيزيديين، حسين قايدي، في تصريح لمراسلتنا، الثلاثاء 7 نوفمبر/ تشرين الثاني، عن تحرير أكثر من 10 أشخاص "نساء وأطفالا" إيزيديين، من قبضة "داعش" الإرهابي، من داخل مدينتي الرقة ودير الزور السوريتين، مع طفلتين من داخل الموصل، في الفترة القليلة الماضية.

وبيّن قايدي بشأن الطفلتين اللتين حررتا من الموصل، من قبل الفرق المختصة التابعة للمكتب، إحداهما كانت في أحد مخيمات النازحين، والثانية عند عائلة، في المدينة، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية في نينوى تحقق مع العائلتين وملابسات احتجازهما الطفلتين.

وخصنا قايدي، بالمجموع الكلي للناجيات والناجين الإيزيديين، الذين تم تحريرهم منذ فتح المكتب في عام 2014، وحتى الآن، وصل العدد إلى أكثر من 3178 شخصا محررا من سيطرة "داعش" في الأراضي العراقية والسورية.

الجدير بالذكر، أن تنظيم "داعش" اجتاح قضاء سنجار وقرى غرب الموصل، مركز نينوى شمالي العراق، في الثالث من آب/ أغسطس 2014، ونفذ إبادة بحق المكون الإيزيدي، فقتل الرجال والشباب وأخذ النساء والفتيات والأطفال سبايا وغنائم للمتاجرة بهم في أسواق النخاسة العائد تاريخها إلى العصور الجاهلية، والاستعباد الجنسي وإرغامهن التخلي عن دينهن تحت التهديد بالاغتصاب.

170
زيارة بطريرك الموارنة للسعودية تاريخية بل أكثر

  عنكاوا دوت كوم : ايلي الحاج المصدر: الرياض-"النهار"

ترتدي زيارة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي للسعودية أهميتها من كونها مؤشراً قوياً بارزاً تغيرات تحديثية هائلة تشهدها المملكة في كل المجالات، كما من اعتراف أعلى مرجعية اسلامية بدور مميز لمسيحيي لبنان في اطار السعي إلى تضييق المسافات بين المسلمين والمسيحيين في العالم اجمع، لكونهم خبراء مجربين، مع شركائهم المسلمين في "عيش مشترك" بات العالم، شرقا وغربا في أمس الحاجة اليه

لا يخفى أنها المرة الأولى في تاريخ العلاقات بين المسيحيين والمسلمين يدعو فيها خادم الحرمين الشريفين، الذي يعد دينياً عند المسلمين بمثابة أمير المؤمنين، وفي صورة رسمية، رجل دين مسيحياً، وليس أي رجل دين مسيحي، فهو يحمل صفتي بطريرك الكنيسة المارونية وكاردينال في الكنيسة الكاثوليكية، إلى زيارته في المملكة العربية السعودية. هذه الدعوة لا سابق لها منذ نشوء الإسلام. صحيح أن رجال دين مسيحيين التقوا أسلافاً للعاهل السعودي ولكن ليس في إطار دعوة رسمية بل في إطار تهانئ أو تعازٍ. وأما اللقاءات التي تحفظها كتب التاريخ القديم بين أمراء للمؤمنين ورجال دين مسيحيين فلم تكن من الند للند وبين أحرار. لذلك تكتسب الزيارة رمزية عالية جداً في زمن "صراع الحضارات" القائم على أساس ديني للأسف بين المسيحية والإسلام على مستوى العالم، وليس الشرق وحده، وعلماً أن لبنان يقوم على "خط التماس الحضاري"، إذا جاز التعبير، بين هاتين الحضارتين العالمتين.


وواضح أن القيادة السعودية الجديدة قصدت من توجيه الدعوة الرسمية إلى بطريرك الموارنة إدراجها في سياق رسائل متلاحقة، ترسلها هذه القيادة إلى المجتمع الدولي، ولا سيما إلى دول الغرب وشعوبه التي تهجس بظاهرة "إسلاموفوبيا" متفاقمة بفعل الحوادث العنفية يشهدها العالم على وقع صرخات "ألله أكبر". فحوى هذه الرسالة أن السعودية بريئة من الإرهاب، والإسلام بريء من الإرهاب ، وأنه دين سلام وانفتاح، وأن الفكر التكفيري والإرهابي الذي يُسيّر تنظيمات مثل "داعش" و"القاعدة" وما يتفرع منهما ويوازيهما هو فكر مُضلّل لا يمثل الإسلام، كما أنه عدو شديد للمملكة العربية السعودية التي تحاربه على أرضها وفي كل مكان.

وسبقت هذه الرسالة قرارات جريئة أقدمت عليها القيادة السعودية الجديدة لم يكن أحد من الملوك السابقين ليُقدم عليها نظراً إلى رفضها من المجتمع التقليدي المحافظ، ومراعاةً لمواقف المراجع الدينية المتشددة . على سبيل المثال السماح للمرأة بقيادة السيارة وحضور المباريات الرياضية في الملاعب. والأهم تشكيل لجنة علمية للنظر في صحة الأحاديث النبوية، وهذه كتبت بعد وفاته بنحو 200 سنة اجمالاً على أيدي أشخاص غير عرب وبلغات غير عربية، فارسية وتركية وغير ذلك، ولا أصول لها بالعربية، ومنسوبة إلى أشخاص تناقلوها من جيل إلى جيل مما يجعل احتمالات صحتها أقل مقارنة بالقرآن، علماً أن الأحاديث النبوية لا تقل تأثيراً عنه في تحديد سلوك المسلمين في عالم اليوم ونمط تفكيرهم ومعيشتهم. لذلك تُعتبر خطوة التدقيق العلمي فيها عملاً ثورويا وخطوة جبارة تفوق في أهميتها قرار العاهل المغربي الملك محمد السادس- وهو أيضاً يعدّ بمثابة أمير للمؤمنين في المغرب ومن أحفاد رسول الإسلام- بمنع ذكر الآيات القرآنية التي تحض على العنف والقنل والجهاد، سواء في حلقات الصلاة أو التعليم على السواء.

والأهم يقيم ويعمل في دول الخليج العربي نحو 350 ألف لبناني، بينهم نحو 250 ألفاً في المملكة العربية السعودية، وهؤلاء يرسلون إلى لبنان ويستثمرون فيه بنحو 4.5 مليارات دولار سنوياً على ما يذكر بعض الدراسات المالية. عدد كبير من هؤلاء مسيحيون، وجزء كبير منهم يتقاضون رواتب عالية جداً تتجاوز الرواتب التي يتقاضاها سعوديون من المستوى نفسه. لا ضرورة للتوسع في عرض أهمية دور هؤلاء اللبنانيين في اقتصاد بلادهم فهو معروف. لكن ثمة خطراً يمكن أن يتهدد مصالح هؤلاء اللبنانيين . وهذه نقطة حيوية لم يأخذها في الاعتبار كما يجب من تحفظوا عن زيارة البطريرك الماروني للمملكة في هذه الظروف أو تمنوا إرجاءها. والواقع ان علاقة جيدة بين القيادة السعودية والمرجعية المسيحية الأبرز في لبنان هي بمثابة ورقة ضمان لجميع اللبنانيين في السعودية الذين وضعوا أيديهم على قلوبهم بفعل ما يشبه سوء علاقات بين البلدين ساد المشهد أخيرا على خلفية سياسات "حزب الله" في المنطقة، وعلاقته الوثيقة بإيران التي اتسعت شقة الخلاف فجأة بينها وبين السعودية فلم يترك هامشا لتسوية هشة أساسا، فسقطت ومعها حكومة الرئيس سعد الحريري الذي سيلتقيه البطريرك اليوم ويشاوره في ما يمكن الجميع فعله لإنقاذ لبنان من عين عاصفة تهدد أساساته، وبقوة.

171
الاعدام شنقا  لارهابي داعشي شارك بعملية تحطيم اثار نينوى
متابعات /عنكاوا كوم-خاص
اكدت محكمة الجنايات المركزية في بغداد  اصدارها حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق احد أفراد تنظيم الدولة الاسلامية ممن شارك في العديد من العمليات الإرهابية، بينها تحطيم آثار في الموصل.
وقال المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان له اطلع عليه موقع (عنكاوا كوم ) إن "المحكمة الجنائية المركزية حسمت مؤخرا قضية متهم اعترف بانتمائه لما يسمى بولاية الشمال التابعة إلى داعش الإرهابي".وأضاف بيرقدار أن "الاعترافات التي ادلى بها المتهم  انتهت  باعترافه بالاشتراك في العديد من العمليات الإرهابية أبرزها عملية تحطيم وسرقة آثار من متحف الموصل".
ولفت بيرقدار إلى أن "المحكمة وجدت الأدلة كافية ومقنعة، وأصدرت قرارها بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق المدان وفقاً لأحكام المادة الرابعة / 1 من قانون مكافحة الإرهاب".


172
"التراث العربي المسيحي" في محاضرة بمكتبة الإسكندرية 

 
عنكاوا دوت كوم/صحيفة الراية
ينظم مركز الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية محاضرة بعنوان "التراث العربي المسيحي.. مقدمة تاريخية"، وذلك يوم الأحد المقبل، يلقيها الدكتور القس وجيه يوسف ميخائيل؛ أمين سنة مركز دراسات مسيحية الشرق الأوسط بكلية اللاهوت الإنجيلية.

تتناول المحاضرة التراث العربي المسيحي باعتباره من أعرق وأقدم صُورَ التراث الفكري في دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ فِي غُضُون ما قبل الإسلام ويشمل جميع بلاد المشرق، كالعراق وسوريا وفلسطين ومصر والأندلس والجزيرة العربية وغيرها. وكان التراث العربي المسيحي سبباً في توحيد المسيحيين العرب بعد انتشار الإسلام والثقافة العربية التي حلت محل الثقافات المسيحية المحلية كالقبطية والسريانية والآرامية وغيرها.

ويتميز التراث العربي المسيحي بعشرات الآلاف من المؤلفات في المجالات الْمُتَنَوِّعَةُ ودراسته لها هدف اجتماعي وثقافي وقومي من حيث تمييز العروبة عن الإسلام وبالتالي تمييز الحضارة العربية عن الحضارة الإسلامية، وإبراز دور المسيحيين في بناء الحضارة العربية، وجعل المسيحيين العرب يعتزون بعروبتهم ويفتخرون بتراثهم العربي، وتكامل المسلمين والمسيحيين في بناء الحضارة العربية، كذلك علي الناحية الأخري أن التراث العربي المسيحي يأتي بمنزلة رفيعة جداً من حيث السعة والضخامة والرقي الفكري والعلمي وتعدد موضوعاته وتنوعها بعد التراث اليوناني والتراث اللاتيني.

تأتي المحاضرة في إطار فعاليات البرنامج الثقافي القبطي لمركز الدراسات القبطية بالإسكندرية، وأحد البرامج والمواسم الثقافية التي ينظمها مركز الدراسات القبطية في القاهرة والإسكندرية ويحاضر فيها المتخصصون في كافة فروع الدراسات القبطية من كافة الجهات المعنية بالاهتمام بالتراث القبطي داخل مصر وخارجها.

المصدر : الوطن

173
بالصور / هذا ما فعله داعش بكنيسة موصلية  عمرها 12 قرن
عنكاوا كوم-الموصل –يونس ذنون
بينما يسود الهدوء محلة المياسة التي حافظت على تماسك بيوتاتها برغم قدمهم رغم ما نال الجانب الايمن من مدينة  الموصل  من دمار وخراب نال اكثر من 95 % من البنية التحتية الخاصة بهذا الجانب المعروف بقدمه وارثه الحضاري الذي يمثل تراث الموصل  فان ذلك الهدوء يختفي عن اعرق كنائس المنطقة حينما كانت تسورها منازل المسيحيين فعدوا اكبر عددا من باقي الاحياء حينما ارتبطوا بكاتدرائية بابل على الكلدان  وذلك من اوائل القرن التاسع عشر وحتى عام 1960 رغم ان الكنيسة  ترقى بتاريخ تاسيسها للقرن العاشر  الميلادي  والتي اضحت اليوم الى مجرد اطلال تذكر بذلك التاريخ وتواريخ اخرى كان خلالها مسيحيو الموصل وبالاخص كلدانها يتقاطرون للكنيسة لاحياء المناسبات الدينية  الفريدة ..


174
رووداو - أربيل

اثار اعلان تركمان العراق عن رغبتهم بإنشاء اقليم لهم موجة من ردود الفعل المستغربة لهذا الطرح، في ظل الازمة التي يشهدها العراق بين الحكومة العراقية واقليم كوردستان، لا سيما ان التركمان اعلنوا عن مشروعهم هذا من تركيا وبعد لقاء مع الرئيس التركي اردوغان.

الاكاديمية في الجامعة المستنصرية ظغر التميمي قالت : "اعتقد أن مطالبة التركمان لإنشاء إقليم خاص بهم يقترن بمطالب لإقليات اخرى مثل المسيحيين والذين وجدوا في النزاع الحاصل بمحافظة كركوك بؤرة لاثارة هذه الازمة التي تضاف للازمات الاخرى التي تتعلق بهذه الإقليات ".

وأضافت : وضع التركمان في العراق له علاقة مباشرة بدول إقليمية، ولابد هنا لتركيا أن تتدخل وتحسم موضوع الاقليم التركماني وتبين كيف سيكون شكله .

وأكدت أنه "لا ارى أن يحصل توافق لحكومة بغداد مع أنقرة حول انشاء الاقليم التركماني في كركوك لوجود العديد من المشاكل ومنها آبار النفط وتصديره في تلك المناطق" .

مستشار القانون دولي كاظم البيضاني قال إن "الدستور العراقي قد ذهب للتوصيف القانوني للمحافظات بتأسيس الإقاليم، لكن يبدو أن الوقت غير ملائم لطرح هذه المسائل لوجود العديد من التحديات الداخلية والخارجية التي تواجه العراق والحرب مع تنظيم داعش، لذا يجب أن يستمر العراق بشكله الحالي مع منح المحافظات لكامل حقوقها" .

صلاح بوشي مستشار شؤون المجتمع المدني قال "مايزال الدستور العراقي هو الخيمة الرئيسة التي تحتم على بقاء البلد موحداً، وأن التجربة التي مر بها إقليم كوردستان خير دليل على عدم نجاح لانشاء إقاليم اخرى في العراق".

وقال محمد الجابري، رئيس رابطة العشائر العراقية للتفاوض وحل النزاعات، إن "انشاء اقليم للتركمان سوف يفتح الباب أمام انشاء اقاليم اخرى للعرب السنة أو الشيعة، وهذا لا يجب أن يكون لذا يجب بقاء العراق بشكله الحالي موحداً ويجمع جميع الاطياف ولنا بلاد عدة اسوة في هذا المجال".

وأعلن النائب العراقي جاسم محمد جعفر، عن كتلة دولة القانون، توافق ثلاث دول لتكون كركوك تركمانية والطوز وتلعفر محافظتين، فيما طالب ان يكون منصب محافظ كركوك للتركمان ونائبه للعرب ورئاسة مجلس المحافظة للكورد.

وقال جعفر في تصريحات صحافية إن "الهيئة التنسيقية العليا لتركمان العراق عقدت اجتماعًا في العاصمة التركية انقرة، مع الرئيس رجب طيب اردوغان"، مبينًا ان "هذا الاجتماع هو الاول للتنسيقية التركمانية مع اردوغان، وجاء بعد اجتماع الاخير مع رئيس الوزراء حيدر العبادي".

واضاف ان "هذا الاجتماع ممتاز، لان المجتمعين تشاوروا فيه بكل وضوح عن مستقبل التركمان والامور الاستراتيجية المراد اتخاذها في السنوات الخمس القادمة"، مشيرًا الى ان "الاجتماع تم بعد بسط سيادة القانون في المناطق المختلف عليها من قبل الحكومة الاتحادية".

وقال جعفر ان "التركمان لمسوا تأييدًا عراقيًا وتركيًا وايرانيًا وامميًا لمستقبلهم السياسي في كركوك وجعلها تركمانية، واعتبار قضاءي طوز وتلعفر محافظتين، ودورهم في ايجاد الشراكة والادارة النموذجية في هذه المناطق"، معبرًا عن ارتياحه لـ"العلاقة الجديدة بين العراق وتركيا وتذليل الكثير من العقبات وفتح افاق عمل جديد من التعاون الاقتصادي والسياسي".

175
عنكاوا كوم / خاص


يشارك المخرج باز شمعون البازي مع فيلمه غير الروائي «73 درجة مئوية»، المدعوم من برنامج إنجاز، والمستند إلى أحداث حقيقية في عرضٍ عالمي أول.

صوّر الفيلم على مدار ثمانية أعوام ميّزها العنف، والاحتلال والأحلام المحطمة، من وجهة نظر ثلاث أطفال من مذاهب وديانات مختلفة من العراق: آسيا، ريان، وعلي؛ ولدوا داخل اسوار وطن غارق في رائحة الحديد والنار، جرّاء الصراعات الإثنية والدينية وأصبح وجودهم نفسه معركة مستمرة منذ عام 2003. عندما كانوا صغاراً كانت لديهم أحلاماً يطمحون إلى تحقيقها، إلا أن الصراعات المستمرة دمرت تلك الآمال، وجعلتهم في حالة انفصام مشحونة بحياة مربكة. يصور الفيلم هجرتهم من وطنهم إلى ألمانيا، حيث تنمو علاقة صداقة بينهم ويتفقوا على اللقاء في وطنهم في عام 2014. ولكن غزو الجماعات الإسلامية المتشددة لمدن عدة في العراق يحول دون ذلك. فهل يمكنهم تغيير مصيرهم ومواجهة الاضطرابات المستمرة؟ أم سيحاصروا دائماً والخراب من حولهم!

مخرج الفيلم المنفي القسرى منذ الثمانينات يعود اليوم الى بلده برفقة والده لتسوية ميراثه وهو عبارة عن قطعة ارض فى بلدة صغيرة.
بحث دؤوب عن الجذور و التراث والهوية المفقودة

وفي تصريح خص به موقع عنكاوا كوم يقول البازي حكاية العراق مغتزلة في فيلم استغرق انتاجه ٨ سنوات ولكثرة تعقيد القضية او الخلاف العراقي اصبح الأداء والمعالجة السينمائية جزء من التكوين والمشكلة ... مصائر شخصيات محاصرة تائهة في الزمان والمكان  في بلد يشهد القتل المتعمد يوميا والجرم المنسق...

وستُعرض الأفلام الطويلة المشاركة في مسابقة المهر الطويل على جمهور المهرجان في دورته الرابعة عشرة في الفترة بين 6-13 ديسمبر المقبل في مدينة جميرا، مقر المهرجان. وستُقيّم من قبل لجنة تحكيم مرموقة، لتختار الفائزين بالجوائز المالية والمعنوية، لتُسهم هذه الأعمال في تنمية وتطوير أعمالهم السينمائية المقبلة.

ومنذ انطلاقته في العام 2006، يعتبر برنامج «المهر الطويل» جزءاً أساسياً من أنشطة المهرجان، نظراً لاحتفائه بأفضل أفلام السينما العربية وعرضها للجمهور العالمي على شاشات واحد من أهم وأكبر المهرجانات السينمائية في الشرق الأوسط.

وتشمل جوائز «المهر الطويل»:
-   جائزة أفضل فيلم روائي؛
-   جائزة أفضل فيلم غير روائي؛
-   جائزة لجنة التحكيم الخاصة (لفيلم روائي أو غير روائي)؛
-   جائزة أفضل مخرج؛
-   جائزة أفضل ممثل؛
-   جائزة أفضل ممثلة.

مقتطفات من الفلم:
http://www.ankawa.org/vshare/view/10601/bazdubei2/

الموقع الخاص بالفلم
http://www.73cfilm.com

الفلم الدعائي القصير:
http://www.ankawa.org/vshare/view/10600/bazdubei/

176
ناجية يزيدية تكتب عن وحشة الأسر ومرارة السبي

عنكاوا دوت كوم/ميدل ايست أونلاين
نادية مراد كانت ضمن سبعة آلاف امرأة اعتقلهن تنظيم الدولة الإسلامية تأمل من خلال كتابها أن تكون مصدر إلهام للنساء في العالم.
 

سنجار (العراق) - تحكي أسيرة يزيدية سابقة في كتاب جديد قصة سبيها الوحشي وهروبها المحفوف بالمخاطر وإحساسها بمرارة الخيانة والوحدة بسبب من خذلوها وتركوها وحيدة عندما كانت بحاجة إلى المساعدة.

تنتمي نادية مراد إلى أقلية اليزيديين الدينية. وفي عام 2014 كانت من بين حوالي 7000 امرأة وفتاة أسرهن مقاتلون سنة متشددون يعتبرون اليزيديين عبدة للشيطان.

وقُتل الرجال والنساء كبيرات السن بما في ذلك أشقاؤها وأمها فيما تم سبي النساء الشابات والأصغر سنا.

وفي مقر الأمم المتحدة الجمعة 10 نوفمبر/تشرين الثاني قالت نادية مراد التي أصبحت سفيرة مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة للنوايا الحسنة إنها تريد أن تكون قصتها مصدر إلهام لمساعدة النساء في أنحاء العالم.

وأضافت "في الحقيقة هذه قصتي.. الكتاب يحمل صورتي على غلافه، لكن الأمر لا يخصني وحدي بل يخص قضية. إنه يدور حول مجتمع تعرض للمعاناة. إنه يدور حول كل النساء في العالم اللائي تعرضن لهذا. لذلك فعندما يقرأ أحد هذا الكتاب ينبغي أن يضع ذلك في اعتباره".

وخطفت مراد عندما كان عمرها 21 عاما من قرية قرب سنجار وهي منطقة يعيش بها حوالي 400 ألف يزيدي.

وخلال رحلة هروبها، رأت نادية فرصة للقفز فوق سور حديقة منزل خاطفها في الموصل. بعد تجولها هائمة على وجهها في الشوارع متدثرة بعباءة، اتخذت قرارا جريئا بأن تطرق باب منزل شخص غريب وتطلب المساعدة.

كانت هذه مجازفة كبيرة وقد عرفت لاحقا أن ابنة أخيها التي كانت أسيرة أيضا أُعيدت ست مرات إلى الدولة الإسلامية من قبل أناس كانت تطلب منهم المساعدة.

وتدعو مراد الآن إلى إعادة موطن اليزيديين إليهم قبل أن تختفي ثقافتهم في ذلك الجزء من العالم.

وتقول "على مدى السنوات الثلاث الماضية كنت أتحرك وأطلب من الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى في مختلف البلدان مساعدة شعبي بأشياء بسيطة.. الطعام.. الخيام.. الأشياء التي يمكن أن تساعدهم على البقاء على قيد الحياة في مخيمات النازحين داخليا تلك.. ولكن والآن بعد أن تم تحرير وطننا من تنظيم الدولة الإسلامية فإن 300 ألف يزيدي في هذه المخيمات يرغبون في العودة إلى ديارهم".

وتضيف "ومع ذلك.. فإن الأولوية بالنسبة لليزيديين الآن هي الأمن والقدرة على العودة إلى ديارهم والشعور بالأمان مرة أخرى وعدم الخوف من هجوم آخر عليهم، وإعادة بناء منازلهم التي دمر تنظيم الدولة الإسلامية كل شيء فيها. فهم ببساطة لا يستطيعون العودة إلى ديارهم بسبب تدميرها.. ويريد اليزيديون العودة إلى ديارهم واستعادة أرضهم مرة أخرى.. لأننا إذا لم نفعل ذلك، قد يختفي اليزيديون في المستقبل القريب من هذه المنطقة".

ويقدر محققو الأمم المتحدة أن أكثر من 5000 يزيدي اعتقلوا وقتلوا في هجوم عام 2014 وقال خبراء من الأمم المتحدة إن الدولة الإسلامية ارتكب إبادة جماعية ضد اليزيديين في سوريا والعراق.

وقالت الناشطة في مجال حقوق المرأة غلوريا شتاينم للأمم المتحدة خلال التقديم الخاص بنادية مراد إن للنساء دورا حاسما في تأمين السلام في مناطق العالم التي تمزقها الحروب.

وأضافت "من الضروري في تنظيم العمل والتفاوض.. في مفاوضات السلام.. أنه لأسباب ثقافية، وليس لأسباب تتعلق بالتفوق أو الدونية... لأسباب ثقافية عميقة للغاية، من الضروري أن تجلس النساء إلى الطاولة. غالبا ما تكون النساء على طرفي أي صراع هن من يستطيع تحقيق السلام عندما لا يكون ذلك بمقدور الرجال".

وفي سبتمبر/أيلول، وافق مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على إنشاء فريق تحقيق لجمع الأدلة وحفظها وتخزينها في العراق حول أفعال الدولة الإسلامية.

وتعيش نادية مراد الآن في ألمانيا وأصبحت ناشطة تمثل المجتمع اليزيدي.

177
انعقاد مؤتمر “المصالحة والعودة الامنة” في بعشيقة



انعقاد مؤتمر “المصالحة والعودة الامنة” في بعشيقة

12 نوفمبر, 2017 at 7:41 م

نينوى، 12 تشرين الثاني2017، موتمر لمصالحة الوطنية،تصوير مهعند سنجاري


عنكاوا دوت كوم/كركوك الان/مهند السنجاري

شهدت قاعة لالش للمناسبات في ناحية بعشيقة، صباح اليوم الاحد، انعقاد مؤتمر “المصالحة والعودة الامنة”، وتم مناقشة تعزيز أواصر السلم المجتمعي في الناحية ومنع توظيف ما حدث ابان سيطرة داعش عليها لتأجيج الطائفية والعنف.

وقال حسام عبدالله لـ(كركوك ناو ): الهدف من عقد الؤتمر ياتي في اطار تعزيز أواصر السلم المجتمعي، ونبذ العنف، لديمومة التعايش السلمي بين الاقليات في ناحية بعشيقة وبقية مناطق سهل نينوى ، كخطوة اولى لاجل ضمان العودة الامنة وبناء وازدهار المنطقة.

واوضح ان المؤتمر افضى الى تشخيص لجان للعمل في اطار المصالحة، وقريبا سيتم فتح دورات تدريبية لتلك اللجان، لتسهيل غملها على ارض الواقع.

من جانبه، قال حامد حسن، مختار قصبة بحزاني التابعة للناحية: ان “المرحلة الحالية ومستجدات التغيير تطلب التكاتف لاجل مواجهة جميع التحديات،في اطار المصارحة والمصالحة، ومن ابرز ما تضمنته نقاشات المؤتمر هو تشخيص المسيئين والمتورطين وتسليمهم للقانون، وبالتنسيق ما بين العشائر في المنطقة، لقطع الطريق امام من يحاول توظيف ما حدث ابان سيطرة داعش على مناطقنا لتأجيج الطائفية والعنف، ونحن على يقين بان العلاقات الاخوية بين جميع المكونات ستعود كما السابق وافضل،كون تربطنا علاقات تاريخية واجتماعية واقتصادية ايضا”.

تقع ناحية بعشيقة ١٢ كم شمال مدينة الموصل ويبلغ عدد نفوسها ٣٦ الف نسمة حسب احصاء ٢٠١٣ يسكنا خليط من المكون الايزيدي والمسيحي والمسلمين من العرب والكورد وابناء المكون الشبكي، والناحية تتبع قضاء الحمدانية تضم ٥٢ قرية تابعة لها، وقد تعرضت لسيطرة تنظيم الدولة “داعش”مطلع آب ٢٠١٤ وجرى تحريرها من قبل قوات البيشمركه مطلع تشرين الثاني ٢٠١٦.

وحضر المؤتمر رجال الدين والوجهاء من مختلف المكونات وبحضور اعضاء عن مجلس محافظة نينوى ومجلس قضاء الموصل ومدير الناحية واعضاء المجلس البلدي،الى جانب ممثلين عن منظمات المجتمع المدني،اقامته منظمة التوثيق الايزيدية ومنظمة العدالة لحقوق الاقليات.

178

يونادم كنا: امريكا طلبت في عام 2005 من الاقليم السيطرة على سهل نينوى

عنكاوا دوت كوم:بغداد:خبرعاجل

اكد رئيس كتلة الرافدين النيابية يونادم كنا ، اليوم الاحد، ان امريكا هي من اعطت الحق للبيشمركة بالسيطرة على سهل نينوى .

وقال كنا في تصريح متلفز تابعته (خبرعاجل)، ان امريكا طلبت في عام 2005 من قوات البيشمركة التابعة لأقليم كردستان العراق بمسك الارض في منطقة سهل نينوى ، لعدم وجود قوات امريكية كافية لتغطية الاراضي العراقية .

واضاف : خاطبنا الاقليم والحكومة الاتحادية ان يكون لسهل نينوى وضع قانوني موحد ، وان لا يقسم جزء منه للاقليم والجزء الاخر للحكومة المركزية . انتهى

179
لاعبتا نادي قرقوش تحرزان المركز الثالث للمنتخب العراقي في البطولة العربية للكرة الطائرة الشاطئية
عنكاوا كوم-خاص
احرزتا لاعبتي منتخب العراق (ا) وهما كلا من ميراي سعد بردى ولونا حازم شيتو  المركز الثالث في البطولة العربية  بكرة الطائرة الشاطئية بنسختها الـ(16) والتي جرت مبارياتها على ملاعب العاصمة العمانية (مسقط) حيث اختتمت  يوم الجمعة الماضية باحراز  المنتخب المغربي للبطولة بينما جاء منتخب السودان (ب) بمركز الوصافة ..
وكان نادي قرقوش الذي احرز بطولة دوري العراق بالكرة الطائرة للسيدات قد شارك بلاعباته في البطولة المذكورة بمنتخبي (ا)و(ب) وقد قادهما في البطولة المدرب سعد بهنان بردى فيما احرز منتخب (ب) المركز الخامس في البطولة المذكورة ..
واشاد الاتحاد العماني على موقعه في تويتر