عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - عنكاوا دوت كوم

صفحات: [1] 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 ... 58
2


عون الكنيسة المحتاجة – جون بونتيفكس
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


التقى أحد رؤساء الكنيسة العراقية مع وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت، ودعا الحكومة البريطانية الى تقديم مساعدة عاجلة لمنع جماعات الأقليات الدينية المضطهدة من الموت في أوطانها القديمة. وفي الاجتماعات التي عُقِدتْ يوم الثلاثاء الماضي في لندن طلبَ رئيس الأساقفة الكاثوليكي الكلداني، المطران بشار وردة من أربيل، من حكومة المملكة المتحدة تقديم مساعدة مباشرة للمسيحيين وغيرهم ممن عانوا من الإبادة الجماعية في العراق.

وطلبَ رئيس الأساقفة، الذي إلتقى أيضاً بوزير الدائرة الخارجية لورد أحمد من ويمبلدون، المملكة المتحدة ممارسة الضغط الدبلوماسي على حكومة العراق لتحسين الأمن وإنهاء التمييز المؤسسي ضد المسيحيين والأقليات الأخرى.

وفي وقت لاحق من ذلك اليوم وفي اجتماع في مجلس العموم البريطاني، نظمته الجمعية الخيرية الكاثوليكية "عون الكنيسة المحتاجة"، قال رئيس الأساقفة: إن المشاركة البريطانية تُمثل أمراً حيوياً من أجل تعافي شعبنا من إحدى اللحظات المظلمة في تاريخه الطويل.
وشكر السيد هانت الذي قرر إجراء مراجعة عالمية عن اضطهاد المسيحيين، قائلاً "صُدِمتُ وسُرِرتُ" حين سمعتُ الأخبار عن المبادرة، التي وصفها بأنها غير مسبوقة.

بلغ عدد المسيحيين في العراق أكثر من 1.5 مليون نسمة قبل عام 2003. وتُشير آخر التقارير الى أنه في أعقاب الإبادة الجماعية التي قام بها داعش للفترة من 2014 الى 2017 انخفضَ عدد المسيحيين بدرجة كبيرة ليصل الآن الى أقل من 150 ألف نسمة فقط.
وقال رئيس الأساقفة المطران وردة، أنه خلال احتلال داعش للقرى المسيحية القديمة في سهول نينوى، اقترب مُقاتلوا داعش من تدمير القلب النابض لمجتمعنا. وأضاف، أنه بإستثناء هنكاريا، بشكل ملحوظ، فشلت الحكومات الغربية في التوفيق بين عبارات التعاطف وبين العمل الجاد، وأشارت تقاريرها عن التقدم البطيء في مهمة إعادة بناء المدارس والرعاية الطبية والتدهور الأمني.

وفي الاجتماع الذي شارك في رئاسته النائبان كريس كرين ومايك كين، قال رئيس الأساقفة المطران وردة: هناك حاجة ماسة لإعادة بناء البنية التحتية لكن حكومة العراق قالت أنها لا تمتلك أموالاً لذلك وقالوا لنا أن نعتمد على أصدقائنا، وردَ بالقول، إنَّ ذلك بالتأكيد يجب أن يكون مهمة الحكومة.

وأضاف المطران وردة، أنه مع فشل معظم الحكومات  في تقديم المساعدة، اضطرَّ مجتمعه الإعتماد والى حد كبير على الدعم المقدم من المنظمات الكنسية، مُشيداً بالجمعية الخيرية الكاثوليكية "عون الكنيسة المحتاجة". وقال، عندما غزا داعش تركَ شعبنا بلا شيء، ولكن بفضل ألله وبفضل الجمعية الخيرية الكاثوليكية " عون الكنيسة المحتاجة" تمكنا من البقاء على قيد الحياة.
وقال رئيس الأساقفة، إن مساعدة "عون الكنيسة المحتاجة" والجمعيات الخيرية الأخرى من خلال الصلوات والهدايا السخية تُذكرنا بأنه لم نُنسى. وقد كان لهذه المساعدات تأثيراً كبيراً علينا.

ساعدت الجمعية الخيرية الكاثوليكية "عون الكنيسة المحتاجة" في إعادة بناء 2000 منزل في سهول نينوى وقدمت الغذاء والمأوى والتعليم للمسيحيين المشردين.

ملاحظات للمحرر:
عون الكنيسة المحتاجة هي مؤسسة خيرية تابعة مباشرة الى الكرسي الرسولي بصفتها مؤسسة خيرية كاثوليكية تدعم المؤمنين أينما يتعرضون للإضطهاد أو الحاجة من خلال المعلومات والصلاة والعمل.
تأسست هذه الجمعية عام 1947 على يد الأب ويرينفريد فان ستراتن الذي أطلق عليه البابا القديس يوحنا بولس الثاني لقب "رسول رائع للخير". وتعمل المنظمة الآن في 140 دولة في جميع أنحاء العالم.
تتولى هذه المؤسسة الخيرية، التي تُنفذ آلاف المشاريع كل عام، تقديم الدعم في حالات الطواريء للأشخاص الذين يتعرضون للإضطهاد، والنقل لرجال الدين والعاملين في الكنيسة، وتوفير أناجيل الأطفال، ومشاريع الإعلام والتبشير والكنائس والمبالغ الجماعية، وغير ذلك من أشكال الدعم للكهنة والراهبات وتدريب طلبة الكهنوت (السينامير).
وجمعية "عون الكنيسة المحتاجة" في المملكة المتحدة هي مؤسسة خيرية مسجلة في انكلترا وويلز بالرقم 1097984 وفي اسكتلندا بالرقم SCO40748. ويقع مكتبها في المملكة المتحدة في منطقة سوتون – سري، وهناك مكتب اسكتلندي في ماذرويل بالقرب من مدينة كلاسكو، ومكتب آخر في لانكستر يُغطي الشمال الغربي.




3
مجلس كنائس الشرق الأوسط يهنئ بعودة رابطة الكلّيات والمعاهد اللاهوتيّة في الشرق الأوسط
عنكاوا دوت كوم/دائرة التواصل والعلاقات العامة
بمباركة رؤساء كنائس الشرق الأوسط، انطلقت من جديد رابطة الكلّيات والمعاهد اللاهوتيّة في الشرق الأوسط بعد سعي دؤوب لدائرة الشؤون اللاهوتية والمسكونية في مجلس كنائس الشرق الأوسط.
فبين 17 و 18 أيار/ مايو 2019 التقى 18 عميدًا ومديرًا وممثّلًا لكلّيات ومعاهد اللاهوت من مصر ولبنان وسوريا والعراق في مركز القديس أغسطينوس في لبنان. ليكون الاجتماع الأول بعد مرور عشر سنوات من توقّف أنشطة رابطة الكليات والمعاهد اللاهوتية في الشرق الأوسط ATIME.
تخلّل اللقاء انتخاب لجنة الرابطة التي تضمّ ممثّلين عن كلّ العائلات الكنسيّة المكوّنة لها وهم: الأب طانيوس خليل رئيسًا، والأب إدغار الهيبي أمينًا تنفيذيًّا. والقسّ بيشوي حلمي إبراهيم عبد الملك، الأب بسّام ناصيف، القسّ صموئيل رزفي أمناء تنفيذيّين مشاركين.
مجلس كنائس الشرق الأوسط الذي يعتبر أن عودة الرابطة الى نشاطها قد حققّ هدفًا أساس من أهدافه التي ترتكز على بناء الجسور وتعزيز العمل المسكونيّ المشترك في مجالات التنشئة اللاهوتيّة، هنأ أعضاء الرابطة المشاركين وأكدّ أن دائرة الشؤون اللاهوتية والمسكونية ستضاعف جهودها لدعم الرابطة وتفعيل عملها المسكوني.
من جهة أخرى شدّد المشاركون من مختلف العائلات الكنسيّة والمعاهد اللاهوتية على توحيد الرؤية المسكونيّة تلبية لحاجات الكنائس في الشرق الأوسط في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخه، وذلك من خلال التعاون لمواجهة التحدّيات في حقول التعليم والبحث والرعاية.
 اختتم اللقاء بتوصيات لخطة العمل التي ستطلق أعمال الرابطة وأهدافها، على أن تعقد اجتماعها الموسع الثاني في تشرين الأول/ أكتوبر 2019 في مصر.



4
عقد  على رحيل  شيخ المدربين عموبابا .. اشهر شخصية مسيحية في العراق
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تمر خلال هذه الايام  ذكرى مرور عشرة اعوام على رحيل شيخ المدربين العراقيين عموبابا  الذي اعتبر من ابرز الشخصيات المسيحية  المتميزة التي وضعت بصمتها  في تاريخ الرياضة العراقية ..ويعتبر تفرد عموبابا سواء كان لاعبا  او مدربا من خلال  ما قدمه من انجازات على ساحة الرياضة العراقية ومنتخب العراق الوطني اضافة للمنتخبات التي مثلها واستطاع ان يقودها لانجازات غير مسبوقة كما اسهم عموبابا من خلال مشواره التدريبي  في ابراز تاريخ الكرة العراقية خصوصا في فترة الثمانينات حينما استطاع ان يتفوق على مدربين اجانب  قادوا منتخبات خليجية وكان انجازه الاهم بقيادة المنتخب العراقي المتخم بالنجوم في دورة الخليج التي اقيمت عام 1988 في السعودية  ليستطيع تحقيق انجاز لم سيبقه اليه احد بالحصول على كاس الدورة الخليجية لثلاث مرات .. وطالبت شخصيات بان يكون يوم رحيله فرصة مناسبة للاحتفاء بيوم الرياضة العراقية كون عموبابا يمثل رمز رياضي من رموز الكرة العراقية واستطاع  توحيد الشعب العراقي بان يجمعوا على محبته واحترام تاريخه ..

5
رئيس مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي يرد على بيان الثقافة البرلمانية بشان مخصصات الامناء
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
في ضوء ما نشره موقع (عنكاوا كوم ) حول بيان لجنة الثقافة البرلمانية حول المخصصات التي يتقاضاها اعضاء مجلس  امناء شبكة الاعلام العراقي ، تلقى موقعنا  توضيحا صادرا عن المجلس ومعنون الى لجنة الثقافة البرلمانية  اوضح من خلاله رئيس المجلس روميل موشي جملة من الحقائق الخاصة بتقاضي مخصصات حيث بين في  الفقرة الاولى  رغبة المجلس بالاستقلالية ورغبة اعضائه بربط مجلس الامناء بالبرلمان العراقي  ضمانا للاستقلالية  مؤكدا بان مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي دفع ثمنا باهضا جراء عدم انصياعه لاملاءات رئيس الحكومة السابقة  وفي الفقرة الثانية من التوضيح اكد موشي بان المجلس لم يضف اي مخصصات مالية مطلقا مبينا  بانه لم يخالف اية قرارات لمجلس الوزراء بهذا الشان مشيرا بان قرار خفض رواتب الامناء والغاء مخصصاتهم مخالف لقانون الشبكة وفق ما بينه المستشار القانوني لمجلس النواب العراقي وفيما يلي صورة عن التوضيحات التي اصدرها مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي ..

6
الشاعر شاكر سيفو في مواجهة المرض ..مناشدات للاهتمام بالنخب الثقافية

عنكاوا كوم –خاص

اثارت احدث صورة للشاعر شاكر مجيد سيفو  مشاعر محبيه وهو يصارع مرض عضال  لتكون فرصة للمطالبة بايلاء الاهتمام المطلوب للنخبة المثقفة في البلد خصوصا لما يرتكز عليه الشاعر سيفو من قامة ثقافية مهمة بين ادباء شعبنا .

وكانت وفود زائرة لمنزل الشاعر  سيفو في مركز قضاء الحمدانية (بغديدا) قد ابرزت معاناة الاديب مع المرض فيما  تداولت نخب اخرى مناظرات شعرية بين عدد من الشعراء  من ابناء شعبنا  ابرزهم مدير  الثقافة السريانية الدكتور روبين بيث شموئيل والشاعر امير بولص عكو والشاعر نينب لاماسو خلال زيارتهم لمنزل الشاعر سيفو ..وكان الاديب هيثم بهنام بردى قد اثار في منشور  نشره على موقعه التواصلي قبل نحو عامين  ضرورة الاهتمام للحالة الصحية  للشاعر شاكر سيفو  فيما توارت تلك المناشدة وراء الاهمال واللامبالاة ليواجه الشاعر سيفو نفسه امام مرض  انهكه .

وطالب عدد من الادباء  الجهات المسؤولة بضرورة الاهتمام بالنخب المثقفة  وتامين الجهات الصحية المرموقة من اجل تلقي العلاج اللازم  وعدم اهمال لك النخب المهمة التي لها تاريخ عريق في المشهد الثقافي  لابناء شعبنا .

تجدر الاشارة الى ان مجلة سفروثا التي يصدرها اتحاد الادباء والكتاب السريان خصصت ملف عددها الصادر في اذار (مارس ) الماضي لمناقشة المنجز الشعري للشاعر شاكر سيفو حيث كتب الاديب نزار حنا الديراني مقالا نقديا استعرض فيه الصورة الدرامية  في قصائد شاكر سيفو بينما كتب الاكاديمي يوخنا  ميرزامقالا عنونه اللغة  واللامنطق والاستدلال بقنديل شاكر سيفو ..

7

الثقافة البرلمانية :روميل موشي شكل لجنة برئاسته وعضوية اعضاء مجلس الامناء  من اجل اضفاء الشرعية  على الامتيازات التي يتقاضونها من شبكة الاعلام العراقي

عنكاوا كوم /خاص
اكدت لجنة  الثقافة والاعلام النبابية انها بصدد القيام باجراءات قانونية  ضد اعضاء مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي  بدعوى عدم شرعيته  وقيام بعض اعضائه  بشرعنة قرارات  للحصول على رواتب وامتيازات  في مخالفة صريحة  لقانون الشبكة . وابرزت اللجنة خلال بيان  اصدرته وتلقى موقع (عنكاوا كوم ) نسخة منه
، إن "لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والآثار في مجلس النواب ناقشت عدداً من المخالفات القانونية لمجلس أمناء شبكة الإعلام العراقي وعدد من القضايا المدرجة على جدول الأعمال"، مبينة أنها "طعنت بشرعية مجلس الأمناء في الشبكة."
وأضافت أن "الاجتماع ناقش المخالفة القانونية التي ارتكبها مجلس أمناء شبكة الإعلام العراقي بتشكيل لجنة القرار التي أخذت تمارس صلاحيات مجلس الأمناء واتخاذ القرارات وإلزام تنفيذها، وقد أشرت اللجنة ذلك فاتجهت الى اتخاذ الإجراءات القانونية بحق مجلس الأمناء بعد الرد على السؤال النيابي الذي وجِّه الى رئيسه بكتاب رسمي، وتمت مناقشة قضية استرداد الأموال التي خصصها المجلس لأعضائه كرواتب باهظة في وقت سابق بمخالفة صريحة للقانون، وستعمل اللجنة على مفاتحة الجهات المعنية لاستردادها باسرع وقت ممكن."
واشارت الى أن "مجلس أمناء شبكة الإعلام العراقي الذي يفتقر الى النصاب القانوني، وبغية الالتفاف على نقص النصاب الذي يعيق عمله ويهدد شرعيته، قام بتشكيل لجنة الرأي من رئيسه روميل موشي وعضو المجلس علي الشلاه ورئيس الشبكة فضل فرج الله من أجل شرعنة القرارات التي يتخذها المجلس وإضفاء الشرعية على الرواتب والامتيازات التي يتقاضونها في مخالفة صريحة لقانون الشبكة بعد أن قاموا بصرف رواتب ومستحقات لهم طوال فترة إقالتهم من قبل رئيس الوزراء السابق بسبب انتهاء مدتهم القانونية وفي سياق ذات صلة  حاول موقع (عنكاوا كوم ) التحقق من الموضوع بالاتصال  برئيس مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي روميل موشي الذي اكد ان المجلس بصدد اعداد تصريح اعلامي حول الموضوع من اجل توضيح ما تم التطرق اليه وارسال نسخة منه لموقعنا ..."

8
عنكاوا كوم تستذكر  مرور خمسة اعوام على رحيله المفاجيء
سعدي المالح فتح نوافذ الثقافة السريانية امام المثقفين العراقيين
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تحل في الـ30 من شهر ايار (مايو ) الجاري  الذكرى الخامسة لرحيل الاديب العراقي المعروف  والاكاديمي سعدي المالح  الذي رحل عن عمر ناهز ال63 عاما كانت حافلة بالكثير من الاسهامات المميزة  خصوصا حينما تبوا منصب مدير عام الثقافة السريانية في اقليم كردستان  وعمله على  مد جسور التواصل بين المثقفين العراقيين  لغرض ابراز دور الثقافة السريانية ورجالاتها وبصماتها على واقع المشهد الثقافي في العراق ..لقد اسهمت الحلقات الدراسية  التي كانت تقام برعاية المديرية العامة للثقافة السريانية اعوام 2010 وما تلاها  في  اضاءة المشهد الثقافي السرياني بالبحوث والدراسات التي اعدها خبراء واكاديميين ومؤرخين حاولوا بشكل وباخر  بالاعتراف بدور السريان في مسيرة الثقافة العراقية فعدت تلك الدراسات التي قدموها  قناديل مضيئة  اقتبست اشعاعها من الاشعاع الثقافي الذي تركه الاقدمون ..وفيما تمر ذكرى رحيل المالح بصمت  في  وسائل الاعلام  تبدو سيرته وما قام به محط اعجاب الاخرين حينما يتناولون منجزه الابداعي في حقول الادب والثقافة ففي عشرينيات عمره انطلق في مشواره الادبي لتشهد سبعينيات القرن الماضي انطلاقة قلم شاب واعد عرف عن نفسه وشخصيته الادبية من خلال مقالات نشرتها صحف واسعة الانتشار مثل (الراصد)، و(التآخي)، و(طريق الشعب)، و(الثقافة الجديدة)، ومجلة (الفكر الجديد). وفي المقابل كان تحصيل المالح العلمي يدعوه للارتقاء بالمشار المهني فحصل على دبلوم من معهد إعداد المعلمين في أربيل في عام 1970 ، ثم أكمل دراسته العليا في موسكو وحصل على ماجستير في الإبداع الأدبي (النثر الفني) من معهد جوركي للآداب التابع لاتحاد الكتاب السوفييت (سابقًا) في موسكوفي عام 1983. نال شهادة الدكتوراه في فقه اللغة والأدب، مجال الاختصاص الأدب العربي المعاصر، من معهد الإستشراق التابع لأكاديمية العلوم السوفيتية (سابقًا) في موسكو في عام 1986. عمل أستاذًا للأدب العربي في كلية الدراسات الشرقية في جامعة طشقند خلال عام 1986-1987، وعمل في جامعة الفاتح في طرابلس كأستاذ للأدب واللغة الروسية والترجمة في مركز اللغات (كلية التربية) بين عامي 1987و1989. انتقل بعدها إلى كندا و أسس هناك جريدة أسبوعية للجالية العربية باسم جريدة (المرآة) في مدينة مونتريال عام 1990، واستمر في رئاستها حتى عام 1999. شغل منصب رئيس تحرير مجلة (الشرطة) الصادرة عن إدارة العلاقات والتوجيه المعنوي بوزارة الداخلية في أبو ظبي بالإمارات. من عام 1999 إلى عام 2001. عمل خلال الأعوام 2003-2005 مدرسًا للغة العربية للأجانب (الناطقين بالفرنسية والانجليزية) على وفق منهاج خاص من تأليفه في المدرسة العربية في مونتريال، ومترجمًا معتمدًا من الحكومة الكندية في مونتريال بكندا. عقب عودته إلى العراق، عمل كأستاذ للأدب المقارن ورئيس قسم اللغة الانجليزية في كلية اللغات في جامعة صلاح الدين بأربيل عام 2005. شغل منصب مدير عام للمديرية العامة للثقافة السريانية في عنكاوا التابعة لوزارة الثقافة في إقليم كردستان العراق. توفي في 30 مايو عام 2014 بأربيل إثر أزمة قلبية ومن نتاجاته  الروائية التي ابرزها خلال سني حياته تنطلق عناوين مثل .
 
• “يوميات بيروت “، 1983
• “أبطال قلعة الشقيف”، 1984
• “في انتظار فرج الله القهار”، 2006
• “عمكا”، 2013
اما النتاجات الاخرى فهي • “الظل الآخر لإنسان آخر” (مجموعة قصصية)، 1971
• “مدائن الشوق والغربة” (مجموعة قصصية)، 1971
• “مدن وحقائب” (قصص مختارة)، 1994
• “حكايات من عينكاوا” (مجموعة قصصية)، 2001
• “في الثقافة السريانية: متابعات نقدية ومقالات”، 2009
 
وقد حظيت تلك الاسهامات الادبية باضاءة الباحثين والاكاديميين ففي فبراير (شباط ) من العام الماضي وبرغم رحيله عن المشهد الثقافي فقد شهدت مدينة الموصل    فقد شهدت   كلية التربية الاساسية في جامعة الموصل  مناقشة الطالبة ( ضحى محمود صالح) في رسالتها للماجستير الموسومة بـ ( المكان في قصص سعدي المالح ..مجموعة مدن وحقائب انموذجا) حيث تالفت لجنة المناقشة  من كلا من الاستاذة .م.د.فائزة محمد المشهداني رئيسا  وعضوية كلا من أ.م.د.سعد جرجيس سعيد وأ.م.د.بيداء حازم سعدون بالاضافة للاستاذ م.د.نبهان حسون السعدون ….عضوا ومشرفاوفي نهاية جلسة المناقشة اقرت اللجنة منح  الطالبة  شهادة الماجستير في الادب العربي الحديث .

9

الطوبيا  يعلن انطلاق موسم حصاد الحنطة والشعير  بمناطق سهل نينوى بعد انقطاع بسبب سيطرة داعش
عنكاوا كوم /خاص
تفقد مدير زراعة نينوى دريد حكمت الطوبيا  حقول الحنطة والشعير  في مناطق قرةقوش وبرطلة  مطلع الاسبوع الحالي  ضمن سلسلة جولاته التفقدية للمناطق المشمولة بحصاد  محصولي الحنطة والشعير للموسم الزراعي الحالي ..وقال الطوبيا في تصريحات  نشرها موقع اعلام زراعة نينوى  بان المساحات المزروعة بمحصولي الحنطة والشعير في كلا من قضاء الحمدانية وناحية برطلة بلغ نحو 150 الف دونم مشيرا الى ان الكمية المتوقعة من انتاج الموسم الحالي ستبلغ بالنسبة لمحصول الحنطة نحو 60 الف طن فيما تبلغ كمية الحصاد الخاص بمحصول الشعير  نحو 22 الف طن  مضيفا  بان انتاج العام الحالي ممتاز ويبشر بالخير الوفير  وستقوم الجهات ذات العلاقة باستلام الكميات المحصودة من الحبوب  وفق انسيابية  عالية  حيث سترفد محافظة نينوى  عموم البلد بنحو مليون  ونصف المليون  من حصاد الحنطة والشعير ..

10
(السرطان ) القاتل الخفي يتربص بابرياء بخديدا فمن يضع حدا له ؟
عنكاوا كوم –خاص
بافول زهرة من زهرات بلدة بخديدا  وهي كريمة الشاعر المبدع زهير بهنام بردى (سرى) تبدو الاسئلة منطقية باستمرار رحيل الابرياء متاثرين بالمرض اللعين  الذي ما انفك  يغتال ارواح الابرياء بين فترة واخرى ..وتتزايد معدلات الاصابة بالمرض الذي لم يجد اي دواء شاف له  بعد ان يزحف في ارجاء اجساد المرضى  خصوصا في البلدة  المعروفة ببيئتها  التي تثير الاسئلة حول مدى  تسببها  بان تنشب انياب المرض اللعين فيها .

ومن التعليقات المتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي ان  انياب المرض السرطاني تزايدت  معدلات الاصابة بها  بعد انتهاء فترة محنة النزوح وعودة العشرات من اهالي البلدة وارتباطها بالتلوث الناجم من حرق منازل اغلب سكان البلدة  من قبل عناصر تنظيم الدولة الاسلامية ممن استخدموا مواد كيماوية شديدة الاحتراق في حرق تلك المنازل لاسيما مادة السي فور  التي تكفي شرارة منها لحرق اكبر  اجزاء المنازل  التي تعرضت للحرق في البلدة .

ويتداول اهالي البلدة مطالبات من قبل الجهات المختصة لقياس تاثير تلك المواد فضلا  عن قيام اهالي البلدة بحرق المتبقي من ممتلكاتهم البالية التي سلمت من الحرق لتشترك تلك العوامل  في بلورة عوامل مسببة للمرض الخبيث ..

11

انطلاقة جديدة لرابطة الكلّيات والمعاهد اللاهوتيّة في الشرق الأوسط
عنكاوا دوت كوم/دائرة التواصل والعلاقات العامة
ببركة أصحاب القداسة والغبطة والسيادة رؤساء كنائس الشرق الأوسط، وبدعوة ومشاركة الدكتورة ثريّا بشعلاني الأمينة العامة لمجلس كنائس الشرق الأوسط الذي يضمّ العائلات الكنسيّة الأربعة، الأرثوذكسيّة، والأرثوذكسيّة الشرقيّة، والإنجيليّة، والكاثوليكيّة، في مصر ولبنان وسوريا والعراق، اجتمعت رابطة الكلّيات والمعاهد اللاهوتيّة في الشرق الأوسط (ATIME) بتاريخ السابع عشر والثامن عشر من أيار (مايو) 2019، في مركز القديس أغسطينوس في لبنان.
أتى هذا الاجتماع بعد مرور عشر سنوات من توقّف أنشطة الرابطة. وقد شارك فيه ثمانية عشر عميدًا ومديرًا وممثّلًا لجميع الكليّات والمعاهد، أعضاء الرابطة.
تمّ انتخاب المكتب التنفيذي للرابطة وهو يضمّ ممثّلين عن كلّ العائلات الكنسيّة المكوّنة لها: الأب طانيوس خليل رئيسًا، والأب إدغار الهيبي أمينًا عامًا تنفيذيًّا، والقس بيشوي حلمي إبراهيم عبد الملك، والأب بسّام ناصيف، والقسّ صموئيل رزفي، أمناء تنفيذيّين مشاركين.
كما أكّد المجتمعون على أهميّة العمل المسكونيّ المشترك في مجالات التنشئة اللاهوتيّة والرسالة والتضامن الأخوي، وشدّدوا على توحيد الرؤية المسكونيّة تلبية لحاجات الكنائس في الشرق الأوسط في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخه، وذلك من خلال التعاون في حقول التعليم والبحث والرعاية.
واختتم اللقاء بوضع خارطة طريق، على أن يُعقد اجتماع الرابطة المقبل في تشرين الأول (أكتوبر) 2019 في مصر.
دائرة التواصل والعلاقات العامة

12
المرصد الآشوري يحيي الذكرى السنوية السادسة لاختطاف المطرانيين يوحنا إبراهيم وبولس يازجي في نورشوبينغ السويدية
عنكاوا دوت كوم/ المرصد الآشوري لحقوق الإنسان
بمناسبة الذكرى السنوية السادسة على اختطاف وتغييب المطرانين يوحنا إبراهيم متروبوليت حلب وتوابعها للسريان الأرثوذكس وبولس يازجي متروبوليت حلب والإسكندرون للروم الأرثوذكس دعى المرصد الآشوري لحقوق الإنسان إلى أمسية تذكارية حضرها حشد من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري / المسيحي، وفي مقدمتهم ممثلو الأحزاب السياسية اللبنانية والسورية والعراقية، وعدد من المؤسسات الكنسية والثقافية والاجتماعية والقومية من مختلف انحاء السويد، وذلك يوم السبت المصادف في 18 أيار/ مايو 2019 في قاعة النادي الآثوري في مدينة نورشوبينغ السويدية.
وفي بداية الأمسية رحبت عريفة الحفل أيلا اسطيفان بالحضور باسم المرصد الآشوري، داعية اياهم من خلال هذه الأمسية  الاتحاد والتضامن مع المطرانين المغيبين ... من أجل عودتهم إلى كنائسهم وشعبهم ومحبيهم. ومن ثم تم عرض فيلم وثائقي من وحي المناسبة بعنوان "سفراء السلام "، وبعدها القى الأب الخوري أيوب اسطيفان كاهن الكنيسة السريانية الأرثوذكسية في لينشوبينغ كلمة سلط فيها الضوء على المكانة المميزة التي يحتلها المطران يوحنا إبراهيم كحبر جليل في الكنسية السريانية، وكأديب وكاتب وناشر للتراث والأدب والحضارة والتاريخ السرياني، منوهاً في كلمته على أن المطران إبراهيم كان سفيراً ورسولاً للكنيسة والقضايا السريانية في كل انحاء العالم. ومن ثم القى الأب عيسى صليبي كاهن كنيسة الروم الأرثوذكس في مقاطعة أوستريوتلاند كلمة أوضح فيها أواصر المحبة والتعاون التي جمعت المطرانين إبراهيم ويازجي، مستشهداً في كلامه بآيات من الكتاب المقدس، وفي ختام كلمته رفع الصلاة إلى الله من أجل تحرير المطرانين وعودتهما إلى ابرشيتهما المحتاجتين لهما أمس الحاجة، وخصوصاً في هذا الظروف.  الصعبة التي تمرّ على سوريا. كما تحدث بدوره الأب الخوري بطرس عبادة كاهن الكنيسة السريانية الأرثوذكسية في نورشوبينغ عن الخبرة الحياتية التي عاشها مع المطران المغيب يوحنا إبراهيم، وخصوصاً في فترة دراستهما في المعهد الكهنوتي بدأً بالعام 1963، فتحدث عن الإكليريكي حنا، ومن ثم الراهب والنائب البطريركي في السويد واوروبا الربان حنا، فالمطران مارغريغوريوس يوحنا إبراهيم، مشيراً إلى حب العلم والمعرفة والمواقف الجريئة والبطولة كصفات اتسمت بها حياة المطران إبراهيم خلال المراحل التي عايشها معه.
وفي الختام كانت الكلمة للمدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان جميل دياربكرلي الذي أفتتح كلمته بتقديم التعازي إلى الشعب اللبناني بوفاة المثلث الرحمات البطريرك صفير، طالباً من الله ان يمن على الكنيسة في الشرق برجال دين على مثال هذا البطريرك المبدئي والمناضل. وفي كلمته أشار دياربكرلي إلى أن المطرانين صاحبي الذكرى قد اختطفا مرتين الأولى عندما وقعت الجريمة النكراء بحقهم في 22 نيسان / ابريل 2013، ولاتزال اثارها مستمرة حتى يومنا هذا، اما الثانية فتكمن باللامبالاة الشعبية بهذه القضية، ومحاولات البعض الحثيثة لتغيب قضيتهما، وهذه الجريمة هي اكبر واشد، واثارها في حال لم يتم معالجتها ستستمر إلى أزمان طويلة.
وأضاف دياربكرلي : قضية المطرانيين المغيبين تعتبر انموذج للتخاذل الدولي تجاه كل القضايا المسيحية في الشرق، وانموذج عن استعمال المسيحيين في حروب لا ناقة لهم فيها ولا جمل، وانموذج عن استعمال قضايانا من قبل المحيط  والمحلي والإقليمي والدولي كسلعة رخيصة في المهاترات والحروب السياسية.
طالباً في كلمته إلى ضرورة توحيد الصف المسيحي في المطالبة بهذه القضية الملحة وغيرها من القضايا بطريقة ممنهجة وحسب الأصول والأعراف الدولية، والتي قد تكون محرض رئيسي للمجتمع الدولي ليتبناها بشكل جديّ وفعال.
هذا وتخلل الأمسية التذكارية مشاركة الفرقة النحاسية لكشاف سانتا ماريا ـ ايكتورب بأشراف القائد ميرزا ميرزا حيث قدموا عدد من المقطوعات الموسيقية، وأيضا مشاركة للعازف الأستاذ رعد تاني الذي قدم مقطوعات من التراث السرياني على ألة الصاص.
 

13
سيناريو مسلسل عراقي تنصف المسيحيين وتدعو للتشبه بالمسيح
عنكاوا كوم / متابعة
تنوالى احداث مسلسل الفندق الرواية التلفزيونية التي كتبها السيناريست حامد المالكي واخرجها لصالح الفضائية الشرقية المخرج حسن حسني ..وبالرغم تعرض الدراما العراقية  للكثير من الانتقادات كونها تعرضت للواقعية العراقية المعاشة من خلال كواليس المجتمع الغارق بالمخدرات وعالم البغاء الذي يسود اغلب مناطق العاصمة (بغداد) مما حدا بمطالبة برلمانية لمراقبة المواد الاعلامية وحجب الغير صالح من تلك المواد بحجة عرضها في شهر (رمضان )..وتلعب احدى بطلات المسلسل وهي الفنانة  سناء عبد الرحمن دور امراة مسيحية تشبه بطل المسلسل الفنان محمود ابو العباس  بالسيد المسيح بينما تشير الى محنة المسيحيين وقضية بيع ممتلكاتهم خصوصا في العاصمة (بغداد)حينما تقول نحن لانريد بيوتا بل نريد وطن  وفي احدى مشاهد المسلسل يستشهد ابو العباس ياية من الانجيل حيث يقول لاكرامة لنبي في وطنه ..

14
مسيحيون عرب: آمنون في وطننا الإمــارات



عنكاوا دوت كوم -  البيان - دبي - رفيف الخليل-تصوير- إسماعيل القاسم

تشكل حالة التعايش السلمي بين الأديان والجنسيات المختلفة على أرض الإمارات حالة فريدة تعكس النهج الذي بدأه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، في المساواة منذ تأسيس الدولة في ترسيخ العدل والتسامح واحترام الآخر، فالإنسان أولاً.

وإلى يومنا هذا تتضح جهود القيادة الرشيدة في التمسك بقيم المحبة والخير ودعم الأقليات المختلفة التي تعيش على أرضها.

الكنيسة الإنجيلية العربية إحدى الكنائس الموجودة في منطقة جبل علي في دبي، والتي أنشئت سنة 2003 بدعم حكومي يضمن حرية العبادة للمسيحيين العرب، ولعل أبرز ما يتضح من مشاهد وأجواء داخل الكنيسة البعد الاجتماعي والإنساني بين العائلات المسيحية.

أسرة واحدة

أكثر ما يميز أجواء الكنيسة يوم الجمعة هو التآلف والمودة، وكأن الجميع أسرة واحدة، حضروا ليصلوا ويشاركوا احتفالاتهم الدينية وبرامجهم الاجتماعية من دون قيود، ومثل هذه الامتيازات التي تعيشها الطوائف والديانات الأخرى هي حق مشروع تؤكده دولة الإمارات عاماً بعد عام، ووسط هذه الأجواء يعبّر القس وائل حداد عن مدى امتنانه لحكومة هذا البلد وقوانينه السمحة التي لا تفرق بين دين وآخر، فالجميع سواسية.

ويقول: نحن آمنون في وطننا الإمارات ونعيش امتيازات لا وجود لها في بلاد أخرى، فالحرية والأمن والاحترام وحفظ الحقوق والعدل قيم معاشة في كل جزء من حياتنا، علاوة على ما تقدمه الجهات المختصة في دبي من دعم وتنظيم وتأمين المنطقة بالكامل أوقات الاحتفالات الكنسية على مدار اليوم حتى انتهاء الاحتفالات.

بلد الجميع

لا فرق بين بلده الأم والإمارات، فالحرية في أداء العبادات ذاتها والأجواء الاجتماعية المليئة بالألفة لا يزال يشعر بها أسامة النزال مع عائلته، كما لو أنه لا يزال يعيش بين أهله في بلده سوريا، ويعبّر قائلاً: أنا وعائلتي محظوظون لأننا نعيش على أرض السلام والأمان في دبي، اليوم نحتفل بـ«عيد الشعانين»، وهو عيد ديني مهم له مكانة وقيمة في قلوبنا، نمارس تفاصيل الاحتفالات بكل سعادة وأمان.

احترام الطوائف

المسيحيون من أصول عربية هم كثر في دولة الإمارات، وهم قادمون من لبنان وسوريا ومصر ودول أخرى، ولأن الاحترام والمساواة لكل الأديان هي قيم نبيلة لا تهاون فيها، فإن الجميع على هذه الأرض ينعم بالحياة الكريمة والاحترام، ومن لبنان يحدد غسان فريوات، الذي قضى فترة طويلة من حياته على أرض الإمارات، الفرق أو التطور في الاهتمام بحرية الديانات، ويقول: 43 سنة عشتها في بلدي الثاني الإمارات، وحقيقة وبكل ثقة هي حاضنة لقيم التسامح والسلم والتعددية الثقافية، فأنا عاصرت عقوداً مختلفة، وأذكر أول كنيسة زرتها كانت كنيسة سانت ميري في منطقة عود ميثا بدبي، والآن نحن في الكنيسة الإنجيلية العربية بمنطقة جبل علي المليئة بالكنائس الأخرى، وهذا إن دل فإنما يدل على حرص الحكومة الإماراتية على احترام الطوائف وتوفير أقصى الإمكانات للعيش في بيئة طبيعية للجميع.

نقطة التقاء

تحتضن الكنيسة الإنجيلية العربية عدة طوائف لجنسيات مختلفة غير عربية، وهذا ما يميزها، فالقاعات العديدة الموجودة في أكثر من طابق مخصصة لطقوس العبادة والبرامج المخصصة لكل طائفة حسب الجدول والمواعيد المحددة، وهذا التمازج والانسجام حتى بين أبناء الطوائف المختلفة لم يكن ليحدث دون وجود بيئة مجتمعية صحية تحفز على تقبل الآخر مهما اختلفت الأفكار والعقائد. ويضيف شريف سلوانس أن الكنيسة تعدت كونها دار عبادة، بل أصبحت تشكل كما يقول نقطة التقاء لكل الجنسيات، ما يعكس التسامح والتعايش الحقيقي بين الجميع.

2003

دشّنت الكنيسة الإنجيلية العربية في منطقة جبل علي، على قطعة أرض ممنوحة من حكومة دبي، يمارس فيها المسيحيون العرب وعدد من الطوائف الأخرى شعائر أداء الصلوات والطقوس الدينية والاجتماعية التي تقام عادة في أيام الجمعة يوم العطلة الرسمية في الإمارات.

3000

مركز الكنيسة الإنجيلية يستوعب ما يقرب من ثلاثة آلاف شخص، فبالإضافة إلى الجالية المسيحية العربية تستقبل الكنيسة بشكل مختلف الجنسيات الذين يمارسون صلواتهم بكل حرية وأمان في عدد من القاعات المخصصة لأداء العبادة، أغلبهم من الجنسيات الفلبينية والكورية والصينية والهندية والإنجليزية.

400

مسيحي من الجالية العربية يحضرون إلى الكنيسة الإنجيلية العربية يؤدون صلواتهم إلى جانب مشاركتهم في البرامج والمواعيد الثقافية والاجتماعية التي تعزز أواصر التعايش والحوار بين أبناء الجالية العربية المسيحية في مشهد يعكس قيم الاحترام وتقبل الآخر.

25

يحتفل المسيحيون في 25 ديسمبر بعيد الميلاد المجيد، وهو احتفال ديني مسيحي اجتماعي، تترافق معه طقوس دينية وصلوات خاصة عند أغلبية المسيحيين، في أجواء واجتماعات عائلية وعادات معينة، مثل تبادل الهدايا وإعداد عشاء الميلاد من مختلف الثقافات وغيرها من التفاصيل التي تعد جزءاً مهماً من الاحتفال بالعيد.

15
 
وكالة الأخبار الكاثوليكية – جونا مكيوون
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


أربيل – العراق: أصدر رئيس الأساقفة المطران بشار وردة، أحد الأصوات البارزة نيابة عن المسيحيين المضطهدين والمشردين في العراق، بياناً عاجلاً حول انسحاب الموظفين الأميريكان من المجالات الرئيسية في البلاد.

قال رئيس أساقفة أربيل، نحنُ قلِقونَ للغاية بالنسبة لإنسحاب الوجود الأميريكي الأخير في العراق، فبعد التعرض للإبادة الجماعية على أيدي داعش تمّلكَ مجتمعاتنا المظلمة أملاً كبيراً بالوعود الأميريكية التي يقودها نائب الرئيس الأميريكي، والتعهدات بمساعدة الأقليات العراقية.

وكان المطران وردة بصفته رئيس أساقفة أربيل في اقليم كردستان قد استقبل عشرات الآلاف من اللاجئين المسيحيين واليزيديين النازحين من سهل نينوى بعد أن سيطر داعش على مساحات شاسعة من الأراضي في العراق وسوريا وأعلن الخلافة في عام 2012.

وقال رئيس الأساقفة، لقد أوجد انسحاب عام 2011 من قِبل الإدارة الأميريكية السابقة الفراغ الذي سمح لداعش بالظهور. وأضاف، من المرجح أن يُلاقي الفراغ الجديد الناشيء عن الازدراء (أو التعالي) الأميريكي نتيجة غير سعيدة مشابهة. ونحن ننتظر الآن على وجه السرعة توضيحات من الولايات المتحدة تتعلق بإلتزاماتها تجاه الأقليات المهددة بالإنقراض في العراق.

وكان في يوم الأربعاء الماضي أن أمرتْ وزارة الخارجية الأميريكية إخلاء جميع الوظائف غير الطارئة لموظفي الحكومة في السفارة الأميريكية في بغداد والقنصلية الأميريكية في أربيل.

قالت إدارة ترامب ، إن صدور ذلك الأمر جاء بسبب التهديد المتعلق بإيران. وقد أعربت السلطات العراقية عن شكوكها بشأن ذلك التهديد. كذلك، طالب المُشرعون الأميريكان من الرئيس دونالد ترامب المزيد من المعلومات حول الوضع.

صرّحَ ستيفن راش، المستشار القانوني لأبرشية الكلدان الكاثوليكية في أربيل، لوكالة الأخبار الكاثوليكية بأن المطران بشار وردة يستجيب لهذا الإخلاء الجزئي.

"نحن نستجيب بشكل خاص اليوم الى المعلومات غير الواضحة التي جاءت خلال الأيام القليلة الماضية من مصادر مختلفة داخل الحكومة الأميريكية وذلك بأن الولايات المتحدة تستعد للإنسحاب، جزئياً في الأقل، عن إلتزاماتها السابقة فيما يتعلق بدعم الأقليات المهددة بالإنقراض في العراق".

وقال راش، إن المسيحيين والأقليات الأخرى قلِقونَ بشكل متزايد لأن الكنيسة في العراق لم تتلقَ بعد بياناً واضحاً من أي شخص في الحكومة الأميريكية حول ما يعني تخفيض عدد الموظفين بالنسبة للجهود المبذولة لمساعدة هذه الأقليات.

وكان نائب الرئيس الأميريكي مايك بنس قد تعهد في يوم 25 من شهر تشرين الأول لعام 2017 بالدفاع عن المسيحيين المضطهدين في الشرق الأوسط. وقال أمام حشد تجمعَ في العاصمة واشنطن لحضور القِمة السنوية للدفاع عن المسيحيين: "إن الولايات المتحدة لن تعتمد بعد الآن على الأمم المتحدة وحدها لمساعدة المسيحيين والأقليات الأخرى المضطهدة في أعقاب الإبادة الجماعية وفضائع الجماعات الإرهابية".
وأضاف بنس، ستعمل الولايات المتحدة يداً بيد من هذا اليوم والى الأمام مع الجماعات الدينية والمنظمات الخاصة لمساعدة أولئك الذين يتعرضون للإضطهاد بسبب عقيدتهم، وهذه هي اللحظة وقد حان الوقت الآن وستدعم أميريكا هؤلاء الناس في ساعة حاجتهم.

16
مسيحيو الموصل يشكون اجراءات روتينية ترهقهم للحصول على اوراقهم الثبوتية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
شكا عدد من مسيحيي مدينة الموصل  اجراءات تفرضها دوائر مختصة باصدار الاوراق الثبوتية  لغرض مضاعفة  حلقات الروتين بغية ارهاق المتقدمين للحصول على تلك الاوراق  مستغربين في الوقت ذاته من خلال احاديث لموقع (عنكاوا كوم ) فرض مثل تلك الاجراءات على مسيحيي المدينة مع العلم بانهم هجروا وسلبوا ممتلكاتهم ومن بقي ناله النصيب الاكبر من  الهوان واذلال الكرامة  وشظف العيش ..وقال سعيد نعيم  انه راجع الدائرة المختصة بغية اصدار بطاقة السكن من مكتب معلومات المدينة الا انه فوجيء بفرض الدائرة المختصة بوجود استمارة تختم بختم دائرة الاستخبارات بالرغم من الاوراق الخاصة بالمعاملة تم ختمها من قبل مختار المنطقة التي سكنها المراجع وصدقت من قبل دائرة ملحقة بقائمقامية  المدينة  فلماذا يتم فرض دائرة الاستخبارات التي لوحدها تتطلب  تبديد يوم بكامله من اجل انهاء الاجراءات المتلعقة بختم تلك الاستماره واعادتها لمكتب المعلومات من اجل اصدار هوية بطاقة السكن المعروفة بالوسط الشعبي بالبطاقة الخضراء ويستوب حضورها في  المعاملات الرسمية ضمن مربع  يطلق عليه المربع الذهبي يتالف من هوية الاحوال المدنية والجنسية العراقية  اضافة للبطاقة التموينية وبطاقة السكن ..اما سامي بطرس فقال ان بقية دوائر الجنسية فرضت هذا الامر  بارغام المراجعين من المسيحيين لغرض مراجعة دائرة الاستخبارات لغرض تدقيق مواقفهم من علمهم بان المسيحيين هربوا من المدينة  ابان تنظيم داعش ومن بقي منهم فعانى الامرين  وطالب  بطرس رجال الدين ممن  تستعرض مواقع التواصل الخاصة بمسؤولي الحكومة المحلية بالمدينة انهم يلتقوهم واخرهم قائمقام المدينة  الذي التقى وفدا من رجال الدين المسيحيين الى عرض هذا الامر على مسؤولي تلك الوحدات مطالبين في الوقت نفسه استثناء فرض  تاييد دائرة الاستخبارات  او تحديد يوم محدد لمراجعة المسيحيين  لدوائر الدولة للتخفيف من معاناتهم كونهم لم يعودوا لمدينة الموصل ويضطرون لتخصيص يوم للذهاب من مدن الاقليم لمراجعة دوتئر الدولة  والامل باتمام معاملاتهم في ذات اليوم للحد من  المراجعات المتكررة  وما يلحقها من ارهاق معروف للجميع ..

17

سهل نينوى يحصد ثلاثة سنوات من الإشتياق للمحاصيل الزراعية

عنكاوا دوت كوم - إيزيدي 24 – جميل الجميل

بدأ المزراعون بالتجهيز للحصاد بعد أن زرعوا آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية التي كانت متروكة خلال فترة داعش.
وإنطلقت الحاصدات في أرجاء سهل نينوى لتبدأ كمرحلة أوّلية بحصد محصول الشعير في أرجاء المحافظة.

قال دريد حكمت طوبيا مدير زراعة نينوى لـــ إيزيدي 24 ” بدأت حملة عملية الحصاد الميكانيكي لمحصول الشعير في عموم محافظة نينوى ولأكثر من ثلاثة ملايين دونم داخل وخارج الخطة الزراعية وبانتاج متوقع اكثر من 1450000 مليون واربعمائة وخمسون الف طن .

واضاف طوبيا “إن الانتاج لهذا المحصول الاستراتيجي في محافظة نينوى يتركز في المناطق جنوب الموصل وغربها بالإضافة إلى سهل نينوى وان عملية الحصاد والتسويق ستبلغ ذريتها خلال الايام القليلة القادمة وان الكميات المحصودة سيتم تسويقها الى السايلوات والساحات التي تم تهيئتها في محافظة نينوى والتابعة لوزارة الزراعة متمثلة بفروع شركة مابين النهرين العامة للبذور والشركة العراقية لانتاج البذور في نينوى .

واشار طوبيا ” لى ان كادر المديرية سيكون جنبا الى جنب مع كوادر الشركات من اجل نجاح هذا الموسم الاستثنائي فضلا بان المديرية تقوم حاليا بتوزيع كتب التسويق من خلال الشعب الزراعية المنتشرة في الاقضية والنواحي من اجل رفع المعناة عن فلاحينا ومزارعينا الكرام في الحضور الى مقر المديرية في الموصل .

وأكّد ميلاد ماجد لــ إيزيدي 24 وهو مواطن من قضاء الحمدانية يمتلك حاصدة ” حالياً نشهد إقبالا واسعا على الحصاد في هذه الفترة ، وهناك الكثير من الناس يتّصلون بنا ليحجزوا موعدا لنحصد أراضيهم ، وهذا الموسم يختلف عن المواسم الأخرى من حيث كمية الإنتاج وكثرتها هذا العام بسبب كثرة الأمطار”.

فيما قال المهندس الزراعي عمر السالم لــ إيزيدي 24 ” بالرّغم من أنّ الأراضي كانت تحتوي على المخلفات العسكرية التي تركها داعش ، إلّا أنّ إصرار الناس على الزراعة كان قويّا جدّا، وهذا العام هو مضاعف لكلّ الأعوام كون الحبوب قد تشبّعت من المياه بالإضافة إلى انّ التربة أصبحت ملائمة لتلاقح الحنطة والشعير”.

تعدّ منطقة سهل نينوى سهلا طبيعيا بين نهري دجلة إلى الغرب والزاب الكبير إلى الشرق. وتشتهر بخصوبة أراضيها التي تشتهر بزراعة الحنطة والشعير. كما يوجد في المنطقة عدة مرتفعات جبلية وتلال لعل أشهرها جبل الألفاف وجبل مار دانيال التي اشتهرت بسكانها ورهبانها منذ دخول المسيحية إلى المنطقة في القرن الثالث الميلادي.

جدير ذكره بأنّ سهل نينوى (بالسريانية: “ܕܫܬܐ ܕܢܝܢܘܐ”، “دشتا دنينوي”) هي منطقة جغرافية تابعة لمحافظة نينوى شمال العراق إلى شمال وغرب مدينة الموصل. وتتألف من ثلاث أقضية هي الحمدانية والشيخان وتلكيف. ويعدّ السهل الموطن التاريخي لمسيحي العراق وما يزال بها تواجد مسيحي مكثف إلى جانب تواجد الايزيديين والتركمان والشبك والعرب.

يتركز متحدثو اللغة السريانية في العراق في هذه المنطقة بشكل خاص، كما أن هناك تواجد للكنائس العراقية الرئيسية في هذه المنطقة وهي الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية والكنيسة السريانية الأرثوذكسية والكنيسة السريانية الكاثوليكية وكنيسة المشرق القديمة وكنيسة المشرق الآشورية. وبناء على هذا فقد سمحت الحكومة العراقية باستخدام اللغة السريانية في هذه المنطقة في مجالات التعليم وغيرها كاللافتات العمومية.

كما يتواجد في المنطقة عدد من أبناء الديانات الأخرى مثل الايزيديين والشبك والمسلمين. تحولت منطقة سهل نينوى إلى نقطة تجمع مسيحيي العراق بعد فرارهم من المناطق الساخنة في بغداد وجنوب ووسط العراق وذلك لأنها المنطقة الوحيدة في العراق ذات الغالبية المسيحية.







18
حضور رسمي وشعبي عريض في وداع البطريرك صفير

عنكاوا دوت كوم/لبنان 24
رأس البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي مراسم صلاة دفن البطريرك الماروني مار نصرالله بطرس صفير، عند الخامسة من مساء اليوم، في الباحة الخارجية في بكركي، يحيط به بطريرك الروم الكاثوليك يوسف الأول عبسي، بطريرك السريان الكاثوليك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك الأرمن الأرثوذكس آرام الأول كيشيشيان، بطريرك الروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي، البطريرك غريغوريوس الثالث لحام، ممثل البابا فرنسيس رئيس مجمع الكنائس الشرقية الكاردينال ليوناردو ساندري، السفير البابوي جوزف سبيتري وعدد كبير من المطارنة والرؤساء العامين والرهبان والراهبات ومثلي الكنائس المختلفة.
بكركي تواصل إستقبال المعزين بالكاردينال صفير
بشارة الأسمر يعتذر... زلة لسان!

وحضر رتبة جناز الأحبار، رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء سعد الحريري. كذكلك حضر وزير اوروبا والشؤون الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان ممثلاً الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، السفير السعودي وليد البخاري ممثلاً الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، الوزير محمد بن عبد العزيز الكواري ممثلاً أمير قطر تميم بن حمد، القائمة باعمال الأردن وفاء الأيتم ممثلة ملك الأردن عبدالله الثاني، السفير الفلسطيني اشرف دبور ممثلاً الرئيس الفلسطيني محمد عباس وكريستينا رافتي ممثلة رئيس قبرص.
كما حضر الرئيس أمين الجميل وعقيلته جويس، الرئيس ميشال سليمان وعقيلته وفاء، الرئيس حسين الحسيني، الرئيس فؤاد السنيورة، نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي، الوزراء: غسان حاصباني، علي حسن خليل، اكرم شهيب، وائل ابو فاعور، منصور بطيش، محمد شقير، ريا الحسن، جبران باسيل، الياس ابو صعب، ريشار قويمجيان، مي شدياق، كميل ابو سليمان، اواديس كيدانيان، ألبير سرحان، محمد شقير، فادي جريصاتي، ندى البستاني وفيوليت الصفدي، المبعوث الأميركي الخاص ديفيد هيل، السفيرة الأميركية اليزابيت ريتشار، السفير البريطاني كرس رامبلنغ، سفير روسيا الكسندر زاسبكين، سفيرة الإتحاد الأوروبي كريستينا لاسن وعدد من السفراء، النواب: فريد الخازن، شامل روكز، ابراهيم كنعان، الآن عون، حكمت ديب، سليم عون، الكسندر ماطوسيان، مصطفى الحسيني، نقولا نحاس، ميشال موسى، ابراهيم عازار، هاغوب بقرادونيان، انور الخليل، نهاد المشنوق، نزيه نجم، هادي حبيش، محمد الحجار، سامي فتفت وتيمور جنبلاط على رأس وفد من "اللقاء الديموقراطي" ضم النواب: فيصل الصايغ، هادي أبو الحسن، مروان حمادة، بلال عبدالله، نعمة طعمة، أكرم شهيب وهنري حلو ووفد كبير من قيادة "الحزب الإشتراكي"، ورجال دين وفاعليات.



وحضر رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع وعقيلته النائبة ستريدا جعجع على رأس وفد ضم: نائب رئيس الحكومة الوزير غسان حاصباني، وزير العمل كميل أبو سليمان، وزير الشؤون الإجتماعية ريشار قيومجيان ووزيرة الدولة لشؤون التنمية الادارية مي الشدياق، النواب: جورج عدوان، بيار بو عاصي، جورج عقيص، زياد حواط، سيزار معلوف، شوقي الدكاش، أنطوان حبشي، عماد واكيم وفادي سعد، الوزراء السابقين: ملحم الرياشي، طوني كرم وجو سركيس، النواب السابقين: فادي كرم، جوزيف المعلوف، إيلي كيروز، طوني زهرا وطوني أبو خاطر، الأمينة العامة ل"القوات" شانتال سركيس والأمناء المساعدين: غسان يارد، جوزيف أبو جودة، مارون سويدي وجورج نصر، وأعضاء الهيئة التنفيذية والمجلس المركزي والهيئة العامة للحزب وآلاف المحازبين، وغاب بداعي المرض النائب وهبي قاطيشا.

كما لبىّ الجبل دعوة رئيس "الحزب التقدمي الإشتراكي" وليد جنبلاط للمشاركة في وداع البطريرك صفير، بوفد كبير تقدمه رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب تيمور جنبلاط. وشارك في الوفد الكبير، وزراء ونواب "اللقاء الديمقراطي"، وقيادة "الحزب التقدمي الإشتراكي"، إضافةً إلى رؤساء بلديات ومخاتير ورجال دين ورؤساء اندية وجمعيات اهلية وعدد كبير من المواطنين الذين تحركوا منذ الصباح في الحافلات الى بيروت ومنها الى بكركي.






19
 

ناشينول انتريست – إيمي أوستن هولمز
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


تنتشر على الحدود بين سوريا وتركيا كنائس مسيحية سريانية صغيرة. وفي الخريف الماضي اخترق الرصاص جدار كنيسة في قرية تل جيهان الواقعة شمال شرق سوريا على بُعد 400 متر فقط من الحدود التركية، إذ قال السكان المحليون عن ذلك بأنه لا يُمثل حادثاً مستقلاً.

يقول المسيحيون السريان عن أنفسهم بأنهم أحفاد من بقيَّ على قيد الحياة من أجدادهم الذين لقى الكثير منهم الموت في مذابح سيفو عام 1915 التي قُتِلَ فيها حوالي 300 ألف مسيحي على يد العثمانيين. لم يتلقى ذلك الحدث اهتماماً أكاديمياً كبيراً مما دفع المؤرخ جوزيف يعقوب الى الإشارة اليه بإعتباره "إبادة جماعية خفية".

لم ينس هذا المجتمع، بما في ذلك السريان والآشوريين والكلدان والمسيحيين الأرمن، الإضطهاد الذي عاناه على أيدي العثمانيين قبل قرن من الزمن. وتلك التجربة بالتحديد هي التي توضح سبب معارضتهم الحالية لخطة أنقرة على نشر القوات التركية شرق نهر الفرات. ويُحاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صياغة الخطة بإعتبار المنطقة عازلة أو "منطقة آمنة". أما بالنسبة للسوريين فإن ذلك يُمثل تدخل آخر من قِبل قوة أجنبية بدلاً من شعورهم بالأمان، لأن فكرة نشر القوات التركية في وطنهم تُعيد لهم ذكريات الصدمة التي عانت منها مجتمعاتهم من قبل.

ومنذ شهور شارك السفير جيمس جيفري في دبلوماسية مكوكية بين أنقرة والقوات الديمقراطية السورية في محاولة لإيجاد حلاً وترتيباً لأمن الحدود يكون مقبولاً من كِلا الجانبين. وتركيا لا تُريد نشر وحدات من قواتها فقط، بل نيتها السيطرة على المنطقة بكاملها. لكن قوات الدفاع الذاتي ترفض هذه الفكرة، إذ تعتقد أن ذلك يُمثل رغبة أنقرة في احتلال المزيد من الأراضي السورية.

نظراً لقلق إدارة ترامب بشأن محنة الأقليات الدينية في الشرق الأوسط والانتهاكات التي ترتكبها المليشيات المدعومة من تركيا في بلدة عفرين، التي وثقها تقرير حديث لوزارة الخارجية الأميريكية، فإنه من المُثير للقلق أن يستمتع المسؤولين الأميريكان بجدية الاقتراح التركي.
وعلى عكس الطريقة التي تُناقش بها القضية في واشنطن وعواصم عربية أخرى، فإن الأكراد الذين لا يُريدون نشر تركيا لقواتها مرة أخرى في سوريا، وبغض النظر عن تعبير المصطلح المستخدم لوصف المنطقة – واستناداً الى البحث الذي قمتُ به مدة 5 أسابيع في شمال شرق سوريا – فقد وجدتُ أن هناك معارضة شديدة للخطة التركية من جانب جميع مكونات المجتمع السوري تقريباً، بما في ذلك العرب والأكراد والتركمان والشركس والمسيحيين. مع العلم بأن أولئك الذين يُعارضون بشدة نشر القوات التركية هم المسيحيون السريان والآشوريون.
وبدلاً من الاستمرار في الانغماس بخطط أردوغان العثمانية الجديدة لضم أجزاء أخرى من شمال سوريا، يمكن للمسؤولين الأميريكان ببساطة إخبار أنقرة من أنه لن يكون هناك مزيد من نشر القوات التركية في سوريا. ويمكن لواشنطن أن تقول ذلك لأنقرة، كما قالت تركيا من قبل لأميريكا في عام 2003. ففي ذلك الوقت وبعد انتخاب أردوغان لأول مرة، صوّتَ البرلمان التركي ضد السماح للقوات الأميريكية بالانتشار عبر تركيا لفتح جبهة شمالية للحرب على العراق. وكانت أميريكا غير راضية على القرار التركي وعبرّت عن ذلك بطريقة لطيفة، لكن القرار كان محترماً. حان الوقت الآن لأن تحترم أنقرة قرار أميريكا.

على عكس ذلك، إذا تم لأردوغان ما أراده، فإن ذلك سيشمل منطقة كبيرة من الأراضي تمتد على مدى 32 كم جنوب الحدود التركية وتضع ما يصل الى نصف سكان شمال شرق سوريا، بما في ذلك الكنائس في تل جيهان، تحت سيطرة الجيش التركي. وفي الاسبوع الماضي، أكد مايكل سولروي، نائب مساعد وزير الدفاع الأميريكي للشرق الأوسط، على أن الولايات المتحدة ستبقى في سوريا لفترة طويلة. والآن بعد موافقة الولايات المتحدة على احتفاظها بحوالي 400 جندي على الأقل في سوريا، إضافة الى قوات التحالف الإخرى، يجب تجاهل خطة تركيا لنشر قواتها في سوريا بشكل كامل.

هل تريد أميريكا إدامة الصدمة بين الأجيال للأقليات المسيحية في سوريا؟ 
على عكس الإبادة الجماعية للأرمن، لم تلقى مذبحة سيفو عام 1915 سوى القليل من الاهتمام الأكاديمي. ففي أحد أول الكتب الذي صدرَ باللغة الانكليزية حول هذا الموضوع بعنوان "عام السيف" الذي نشرته جامعة أوكسفورد، وصف المؤرخ جوزيف يعقوب القتل الجماعي في عام 1915 على أنه "إبادة جماعية خفية" أسفرت عن مقتل حوالي 300 ألف شخص. وكان ذلك الوقت من عام 1894 الى عام 1924 هو الوقت الذي سعى فيه العثمانيون للقضاء على الآشوريين والسريان والكلدان الناطقين باللغة الآرامية من الأقليات المسيحية في الشرق الأوسط. وشارك في تأليف هذا الكتاب بيني موريس و درور زي إيفي. وبالرغم من تعرض الأكراد في ذلك الوقت للإضطهاد ايضاً، لكن قبيلة كردية واحدة في الأقل تعاونت مع الجيش العثماني في استهداف الأقليات غير المسلحة في المنطقة. ولدى كل عائلة مسيحية في شمال شرق سوريا أحد الأقرباء أو الأجداد تأثر مباشرة بالفضائع العثمانية. ويُعرف انتقال الصدمة من جيل الى آخر بإسم "الصدمة عبر الأجيال". وإذا وافقت الولايات المتحدة على خطة تركيا بنشر قواتها في شمال شرق سوريا، فقد تصبح واشنطن متواطئة في استمرار الصدمة عبر الأجيال بين الأقلية المسيحية في سوريا، حتى في حالة عدم قيام هذه القوات بمثل تلك الانتهاكات التي أرتُكِبتْ في عفرين العام الماضي.

أنا لستُ مؤرخاً للامبراطورية العثمانية، لكنني أخصائي اجتماعي سياسي يُحلل التطور الحالي لشمال شرق سوريا وعلاقته بالجهات الفاعلة الخارجية، بما في ذلك تركيا واقليم كردستان العراق والنظام في دمشق والولايات المتحدة. يُساعد العمل الهاماً لهؤلاء المؤرخين في شرح بعض ما توصلتُ اليه من خلال أبحاثي الميدانية في المنطقة حول الوضع الحالي.

يُعارض المسيحيون والعرب والأكراد وحتى التركمان وجود "منطقة آمنة" تركية في سوريا.
يخضع أولئك الذين حررتهم القوات الديمقراطية السورية متعددة الأعراق، بالتعاون مع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، حاليا لكيان جديد يُعرف بإسم "الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا"، ويشمل حوالي ثلث مساحة سوريا.
التقيتُ مع الدكتور سنحاريب برصوم، الرئيس المشارك لحزب الاتحاد السرياني في مكتبه في القامشلي. لقد أخبرني أنه إذا هاجمت تركيا، فربما بعد ذلك يبقى العرب والأكراد فقط ولكن ليس المسيحيين. وقال، يعيش معظم أفراد شعبنا بالقرب من المنطقة الحدودية، لذلك إذا استحدثت تركيا منطقة آمنة فإنها، أي تركيا، سوف تكون هنا حيث يعيش المسيحيون.
والمسيحية السريانية أليزابيث كوريا هي الآن واحدة من نواب رئيس الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا. تحدثتْ بلغتها الأم، السريانية الآرامية، ووصفت لي كيف حاول العثمانيون طرد جدها من قريته جير شيرون وكيف نجا من الهجوم، وأن الرصاصة التي أصابته أثناء ذلك الهجوم بقيت في ذراعه حتى وفاته في عام 1980. وقالت، نرى الآن أن التهديد التركي بمثابة تهديد وجودي ضدنا. إنهم يُريدون أن يأخذونا من وطننا حتى لا نملك أية حقوق كأفراد. وأضافت، لهذا انضممنا وعملنا مع الإدارة الذاتية حتى نتمكن من الحصول على حقوقنا في سوريا الجديدة.
ينظر العديد من العرب أيضاً الى الخطة التركية على أنها تهديداً لهم، بما فيهم أولئك الذين يعيشون بعيداً عن الحدود التركية. إنهم لا يُريدون تكرار أحداث عفرين في مدنهم. ولتبرير التدخل في عفرين، زعمَ أردوغان أن وجدات حماية الشعب الكردية هي المستهدفة فقط، لأن تركيا تعتبرها تابعة لجماعة حزب العمال الكردستاني المسلحة. لكن المدنيين هم من عانى كثيراً. ووفقاً لتقرير حقوق الإنسان في سوريا الصادر عن وزارة الخارجية الأميريكية عام 2018، فقد قتلت القوات المسلحة التركية والوحدات التابعة للجيش السوري الحر التابع لها المدنيين خلال احتلال عفرين. وكما ورد في التقرير، تم نهب المدنيين واختطافهم وتشريدهم قسراً.
ومدينة طبقة هي الأقرب جغرافياً للأراضي التي يُسيطر عليها النظام مقارنة بقربها من تركيا، ولكن حين التقيتُ مع 14 عضواً في المجلس الطبقي، كان أول ما تحدثوا عنه هو خوفهم من انتشار الجيش التركي. وبدأ الشيخ حمد الفرج، الرئيس المُشارك للمجلس التشريعي، ملاحظاته الافتتاحية بإدانة العملية التركية في عفرين أوائل عام 2018.
وحتى أفراد المجتمع التركماني الذين تحدثت معهم لا يرغبون بوجود قوات تركية في المنطقة. ففي عين عيسى قابلتُ إمرأة تركمانية شابة انضمت الى قوات سوريا الديمقراطية وأشادت بالتعاون مع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، ورفضت أيضاً نشر القوات التركية في سوريا.
وحتى المسؤولون في اقليم كردستان العراق الذين تربطهم علاقات تقليدية مع أنقرة، أكثر من نظرائهم في منطقة الحكم الذاتي في سوريا، هم أيضاً ليسوا من مُحبي فكرة "المنطقة الآمنة"، إذ ما تزال حكومة اقليم كردستان تتعافى من حربها مع الدولة الإسلامية والتي أدت الى نزوح جماعي للسكان، وهي ما تزال تستضيف حوالي 1.5 مليون لاجيء ومُشرد داخلياً. ومن المحتمل أن تؤدي "المنطقة الآمنة" التركية في سوريا الى هروب أعداد كبيرة من السوريين عبر الحدود الى كردستان العراق. وقد قدرَّ تقرير صادر عن مجموعة مستقلة من المنظمات غير الحكومية البلجيكية أن ذلك قد يعني هروب ما يُقارب من 300 ألف الى 400 ألف شخص الى اقليم كردستان العراق. وهذه المشكلة تُفضل حكومة اقليم كردستان تجنبها.


20
159 عاما على بلورة اهم حدث مسيحي في مدينة الموصل
موقع مطبعة الاباء الدومنيكان حولها داعش لساحة اعدام لمناوئيه
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
في اواسط عام 1860 شهدت الموصل اول نهضة ثقافية  حينما باشرت مطبعة الاباء الدومنيكان  بطباعة اولى مطبوعاتها في المطبعة الايطالية الصنع   التي حملت على ظهر الجمال لتباشر رحلة طويلة من ميناء الاسكندرونة  لتصل الموصل في نيسان من العام المذكور وبعد نصبها مع ادواتها  من قبل راهب  حضر من  القدس يدعى  يوسف كان من الرهبان الفرنسيسكان كما قام بتعليم  بعض العمال وتدريبهم على تنضيد الحروف والمباشرة بالطباعة لتنطلق اولى علامات الثقافة الموصلية  ممثلة باهم بصمة مسيحية  حيث قامت المطبعة المذكورة  بطبع مئات  الكتب بمختلف المجالات  الدينية واللغوية  والتاريخية والعلمية  وبلغات مختلفة  منها العربية والسريانية  والفرنسية واللاتينية  والايطالية والتركية ..هذه المطبعة التي استجلبها الاباء الدومنيكان ونصبوها شهدت الكثير من المحطات  في موقعها الذي حوله تنظيم الدولة الاسلامية الى مكان اعدام لمناوئيه  بدليل حبل الاعدام الذي تدلى من احد اروقتها ..

22
ايار في ذاكرة مسيحيي نينوى .. نكبات متواصلة
عنكاوا كوم –خاص
اثارت حادثة الاعتداء على امراتين مسنتين من ابناء شعبنا في ناحية برطلة  ردود افعال  طالبت بوقف مثل تلك الاعتداءات التي استهدفت هذا المكون مطالبة  في الوقت ذاته بتشديد الاجراءات الامنية التي من شانها  الحد من تلك الظاهرة التي لطالما ارتبطت ببعد طائفي وليس جنائي كما تم تمريره من خلال احد المواقع الالكترونية التي ايضا ابرزت دورا لاحد الحزبيين في متابعة حثيثيات الموضوع ..في الشان ذاته استذكر مسيحيون من محافظة نينوى نكبات تعرضوا لها في شهر  ايار (مايو ) خصوصا ما  حدث في الثاني منه عام 2010 من خلال حادثة استهداف باصات نقل الطلبة  في الطريق الفاصل بين قضاء الحمدانية (بغديدا ) ومدينة الموصل من خلال توجههم لجامعة الموصل  او ما جرى في  التاسع من ايار (مايو ) عام 2016 من غزوة مفاجئة لتنظيم الدولة الاسلامية على بلدة تللسقف الخالية من سكانها بواسطة عجلة ثقيلة مفخخة مما تسبب  بانهيار بعض منازلها بسبب الانفجار  وادى لاصابة عناصر ينتمون لوحدة  الان بي يو مما تسبب  بانهيار ثقة مسيحيي نينوى من تسارع الجهود لتحرير مناطقهم من براثن التنظيم  خصوصا وان بلدة تللسقف جرى تحريرها بعد مضي 10 ايام من دخول التنظيم اليها في اب (اغسطس) من عام 2014

23
النائب هوشيار قرداغ يزور متحف التراث السرياني

عنكاوا دوت كوم/عنكاوا
زار النائب عن المكون المسيحي بالبرلمان العراقي هوشيار قرداغ يلدا مديرية التراث والمتحف السرياني يوم الإثنين 13 أيار 2019. وجال في أروقة المتحف واستمع إلى شرح مقتضب عما يضمه، معربًإ عن إعجابه بمقتنياته النادرة من أزياء وأدوات ومعدات تراثية، ومؤكدًا تقديره للجهود الكبيرة المبذولة في تنظيم (مهرجان التراث السرياني) الذي شهدت عنكاوا فعالياته المتميزة للفترة من (9-11 نيسان 2019) لإحياء وتنشيط ودعم تراثنا وثقافتنا، ومشيدًا بالانطباع الرائع الذي تركه لدى كل من زاره وشارك فيه. واطلع يلدا على احتياجات المتحف ومسلتزمات تطوير عمله وسبل الارتقاء بالخدمة التي يقدمها لتراثنا الأصيل مبديًا رغبة أكيدة في إيصالها إلى الجهات المعنية ومتابعة إتمامها بالشكل الأمثل.

24
ابنة سيتاها كوبيان  والمخرج عماد بهجت تتحدث عن تجربتها الفنية لمجلة الشبكة العراقية
نايري بهجت المخرجة تعلمت من والدها الهدوء ومن امها لغة الرمز
عنكاوا كوم /متابعة
تحظى  عائلة الفنانين المخرج عماد بهجت والمطبة سيتا هاكوبيان بالكثير من الاضواء الاعلامية لاسيما من خلال  الابنتين نوفا ونايري  فالاولى اختارت طريق الغناء على  مسار والدتها بينما اختارت نايري درب الاخراج  وخلال زيارتهما الاخيرة للعراق بعد غربة امتدت لعقود حلت المخرجة نايري ضيفة على مجلة الشبكة العراقية  اجراه مندوبها حيدر النعيمي  وفيما يلي نص اللقاء :
 
حيدر النعيمي /
 
طفلة شقيّة كبرت لتصبح مخرجة مشاكسة، جذبها عالم الصورة فجالت فيه وهي مرعوبة بسبب تواجد الأم والأب كمخرجَين ناقدَين، تحنّ الى بغداد كحنين الطير لعشّه، ولتفاصيل لم يمحُها الزمن ولا الغربة، نايري بهجت المخرجة التي حلّت ضيفة على “مجلة الشبكة العراقية” في هذا الحوار:
* لنبدأ من اختيار الإخراج السينمائي بالذات..
– بسبب حادثة كانت السبب في تغيير مجرى حياتي، عندما كنت في عمر السابعة، طفلة شقية كثيرة الحركة، ففي أحد الأيام كسرت يدي بعد سقوطي على الأرض، وفي اليوم التالي كان لدي عذر أمام أمي التي كانت شديدة معي بسبب مشاغبتي بعدم الذهاب الى المدرسة، ولهذا اصطحبتني الى استديوهات مبنى الإذاعة والتلفزيون حيث كانت وقتها تعمل كمخرجة مساعدة في مسلسل “الأيام العصيبة”، والذي كان من إخراج الراحل عمانؤيل رسام، وهذه أول مرة أدخل فيها الاستديو فشاهدت الممثلين وهم بالأزياء الخاصة بهم، وهنا امتلكني إحساس غريب كأنه حلم فقلت في قرارة نفسي وقتها إنه مكاني، يجب أن أكون هنا.
وصرت بعدها أتمارض وأتحايل حتى أذهب مع أمي وأبي الى مبنى الإذاعة والتلفزيون، ولهذا أقول دائماً إن قسوة أمي معي في ذلك الوقت كنت بحاجة لها، لأني كنت أحتاج الى توجيه مستمر، وما إن كبرنا قليلاً أنا وأختي نوفا حتى صرنا نذهب الى الاستديوهات كثيراً وخصوصاً في العطلة الصيفية، وكانت أمي وقتها تعمل لنا تمارين صوتية، نوفا أخذها عالم الصوت بينما أنا أخذني عالم الصورة.
عندما دخلت عالم السينما والتصوير كنت أشعر بالرعب الشديد، وعندما أقدم عملاً كان الرعب ينتابني من ماما وبابا قبل الناس، لأنهما مخرجان ويمتلكان خبرة سنين طوال.
* اكتشف متابعوك على السوشيل ميديا أن صوتك جميل وأنت تؤدين مع نوفا إحدى أغاني والدتكما سيتا هاكوبيان، ألم يستهوِك الغناء؟
– لا أرى صوتي جميلاً، ولكن أنا أدندن منذ الصغر، مثلما قلت كانت أمي تعلمنا تمارين الصوت وكذلك نمّت لدينا المخيلة الصورية، فبالتالي أنا أخذت الصورة ونوفا الصوت.
* البعض يرى أنك مخرجة كليبات أفضل من كونك مخرجة سينمائية.. هل يزعجك هذا الموضوع؟
– لا بالعكس.. فمن حقهم أن يأخذوا هذا الانطباع عني، لأنهم لم يشاهدوا أفلامي، ولكن حتى الكليبات التي عملتها استخدمت فيها رموزاً سينمائية وهي الطريقة التي عرّفت الناس بي، فهم يتفاعلون مع الموسيقى ليسمعوها في البيت وفي السيارة ويشاهدونها في التلفزيون والسينما.
* من يلفت انتباهك من مخرجي الفيديو كليب؟
– في الأعمال العربية لم أرَ شيئاً جديداً، فجميعها مأخوذ من أعمال أوروبية.
* لماذا اسم “عزيزة” هو عنوان فلمك الوحيد الذي أبصر النور؟
– “عزيزة” هو واحد من ثلاثة أفلام قصيرة كل واحد منها يتناول مشكلة في المجتمع، فزواج القاصرات مؤلم ويؤثر على مستقبل الجميع، لقد كتبت ثلاثة سيناريوهات فكان فيلم “عزيزة” هو الثاني في الترتيب، ولكني قررت أن يكون الأول لأنه الأقرب الى قلبي.
* عملتِ خمسة كليبات لأختك المطربة نوفا، وهذا يعني جميع أعمالها، هل هي رسالة للمخرجين بعدم الاقتراب من نوفا؟
– لا طبعاً، أنا أشجعها على العمل مع مخرجين غيري.
* لماذا لا تفكرين بعمل فيلم وثائقي عن والدتك سيتا هاكوبيان؟
– هنالك فكرة ولكن ليست لها فقط وانما لوالدي أيضا المخرج عماد بهجت.
* ماذا أخذت من عماد بهجت وسيتاهاكوبيان؟
– من والدي الهدوء في العمل، فأنا هادئه جداً في عملي ولا أحد يلاحظ عليّ التوتر أو العصبية، ومن والدتي تعلمت لغة الرمز في السينما وكيفية استخدامها.
 
* اندماجك عالٍ مع نوفا برغم اختلاف الأطباع.. كيف يلتقي الهدوء مع الشغف؟
– نوفا تفهم جنوني الصوري، فأثناء تصويرنا لأغنية “غربة” كان لدينا نفس الشعور بالغربة، فكلتانا نكمل بعضنا ونحلق بالشخصية.
* الى ماذا تحنّين من ذكريات؟
– أحنّ لكل شيء، المكتبة الصورية في بيتنا، وأتذكرالإسطوانات التي كنا نسمعها أنا ونوفا، عندما كنا نلعب، كانت نوفا تغني وأنا أصورها، كما أتذكر مدرستي “الزنابق” في زيونة.
* أين الحب في حياة نايري؟
– “ضحكة خجولة”.. كيف أجيبك؟.. الحب موجود ولكن عندما التقي الشخص الذي يتفهم جنوني، فالفنان إحساسه مرهف جداً بحيث يتحسس الأمور البسيطة، أحيانا افلام الكارتون تبكيني، فأنا عفوية وعندما أجد شخصاً لا يحاول أن يسيطر عليّ، هذا الرجل سيكون حب حياتي.
* لمن تقولين شكراً؟
– لأهلي أولاً، هم من وجّهني لأني محظوظة بمخرجين قساة.. ولكل شخص وقف معي لأن طريقي صعب، ولكل شخص أعطاني نقداً بنّاءً ولكل شخص راهن على عدم استطاعتي ففعلت.
 
 

25
الالقوشي  اونيل بلو يفوز ببطولة امريكية ببناء الاجسام
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
حقق الرياضي المنحدر من بلدة القوش  اونيل جوني بلو انجازا غير مسبوق بفوزه ببطولة جون سيمونز لبناء الاجسام التي اقيمت في ولاية مشيكان بالولايات المتحدة الامريكية مطلع الاسبوع الحالي ..
واشارت مصادر مقربة من الرياضي بلو بان مشاركته بالبطولة المذكورة كانت الاولى  حيث شارك بالبطولة عدد كبير من رياضيي بناء الاجسام ومن مختلف الاعمار حيث  شارك الرياضي اونيل جوني بلو بالبطولة وهو يبلغ من العمر 17 سنة فقط مما يتوقع انه سيحقق بطولات اخرى في مشواره الرياضي المرتقب

26
الاعلامي شليمون اوراهم يتحدث لـ(عنكاوا كوم )عن مجلة اوبقا وشؤون اعلامية راهنة
صحافتنا السريانية لاتزال بحاجة إلى المزيد من مقومات التطور والمتابعة والتأثير
عنكاوا كوم/ سامر الياس سعيد
 للاعلامي شليمون اوراهم حضور متميز على الساحة الاعلامية المختصة بابناء شعبنا اذ له بصمات ملفتة سواء من خلال ترؤسه لتحرير مجلة اوبقا (الافق ) التي رسخت مكانتها بين المطبوعات او من خلال عمله في عدد آخر من وسائل الإعلام، ومتابعاته ومقالاته التي تتناول جوانب حضارية وتاريخية تجسد العمق التاريخي لهذا المكون ..
تجربته الاعلامية تستحق ان يسلط عليها الضوء لذلك كان الحوار معه حافلا بالكثير من المحطات سواء تلك التي تناولت مجلة اوبقا او ما يتعلق بالمشهد الاعلامي بشكل عام لذلك جاءت حصيلة اللقاء وفق التالي :
*تمكنت مجلة الأفق خلال العقدين الماضيين من الحصول على موطأ قدم لها بين المجلات الكنسية والأدبية الصادرة في العراق، هل لك أن تحدثنا عن محطات تبلور صدورها وظهورها للنور وإتاحتها بأيدي القراء؟ .
 ـ بدأت (أوبقا) بالصدور عام 1997 بإدارة لجنة الترجمة والطبع في مقر بطريركية الكنيسة الشرقية القديمة في بغداد وبرعاية قداسة البطريرك مار أدى الثاني رئيس الكنيسة، وانطلاقا من حقيقة أهمية الإعلام ودوره في نشر التوعية في مختلف المجالات. وتم استحصال الموافقات الرسمية للصدور (من الجهات الحكومية المعنية آنذاك)، وكان قداسة البطريرك صاحب امتياز المجلة. وضمت هيئة التحرير عدد من الآباء الكهنة الشباب والشمامسة وبعض أبناء الكنيسة المهتمين بالشأن الإعلامي، وصدرت الأعداد الأولى للمجلة بشكل بسيط وبغلاف من لونين وبطريقة الاستنساخ بكميات محدودة، ومع عددها الثاني انضممت إلى هيئة التحرير. ثم، وبعد توقف قصير عن الصدور مطلع 1998 بسبب تعذر استمرار معظم أعضاء هيئة التحرير المؤسسة للمجلة، تم استئناف إصدار المجلة أواخر ذلك العام وبهيئة تحرير جديدة تم في وقت لاحق تحديد مهام أعضائها.. وتوليت رئاسة التحرير وحتى اليوم. وقد عملنا كمجموعة على تطوير المجلة كتبويب ومضمون وتصميم، وكذلك من خلال طبعها في المطبعة وبغلاف ملون وبكمية كبيرة لكل عدد. ثم وفي نهاية عام 2000 بدأنا بإرسال نسخ منها، عبر البريد، إلى أبرشيات الكنيسة خارج العراق (أميركا، أوروبا، استراليا). وقد حرصنا على الدوام على النهج المسكوني العام للمجلة دون التوقف عند نشر ما يتعلق بجهة الإصدار فقط (الكنيسة الشرقية القديمة)، حيث تضمنت أعداد المجلة مقالات ومساهمات لرعاة وكهنة وأدباء من مختلف الكنائس، وكذلك لكتّاب مسلمين وإيزيديين، مع تغطية لأخبار ونشاطات هذه الكنائس والمؤسسات المختلفة دون تمييز. وبسبب الظروف غير الطبيعية التي مر بها العراق، والأوضاع الأمنية في العاصمة ببغداد توقفت المجلة عن الصدور عامي 2006 و 2007، ثم عاودت الصدور مجددا عام 2008 من أربيل، وبدعم مادي من مكتب الأستاذ سركيس آغاجان، ولا زالت مستمرة في الصدور لكن بوتيرة وانسيابية أبطأ خلال العامين أو الثلاثة الماضية لأسباب مادية تحديدا في ظل الأزمة المالية التي شهدها العراق عموما وبضمنه إقليم كوردستان العراق.
*تتميز مجلة الأفق بتقديم سيل من المعلومات عبر سؤال وجواب أصبح من أبواب المجلة الثابتة.. فهل أصبح هذا الباب هوية المجلة المميزة ؟.
ـ تقصد باب (نوافذ معلوماتية) وهو محور من محاور هوية المجلة ومعه أيضا (معلومات عامة) و(نوافذ صحية)، بالإضافة إلى باقي الأبواب الثابتة ومنها الثقافي الأدبي والاجتماعي والتاريخي فضلا عن الكنسي الإيماني الذي يضم أبواب (منابعنا، على أوتار الإنجيل، مسيحانياتنا، في رحاب الطقوس)، وهي تشترك كلها مع بعضها في بلورة هوية المجلة.
*إذن.. نجد أن المجلة لا تتوقف عند نشر المواد الدينية والأدبية فقط إنما تتعدى ذلك إلى مجالات أخرى مع أنها في الأصل مجلة كنسية، فكيف تشرح ذلك؟.
 ـ هذا هو نهجنا بالفعل في تحرير المجلة التي كان الهدف الأساس من إصدارها أن تكون وسيلة أخرى مضافة لدى المؤسسة الكنسية (إلى جانب باقي الوسائل الأخرى المعروفة)، لإيصال رسالتها التوعوية إلى عموم الناس، وإدامة التوصل معهم. وحيث أن الحياة اليومية للفرد تتضمن محاور ومجالات عديدة، لذلك حرصنا على عدم الاقتصار على المواضيع الإيمانية (الدينية الروحية والطقسية) وحسب، بل تناول المجالات الأخرى أيضا، لا سيما إن اسم المجلة: (الأفق)، يتيح لنا ذلك، هذا فضلا عن حرصنا على اختيار مقالات وتقارير ذات الأسلوب اللغوي البسيط السلس وبمضامين تنسجم والاهتمامات الحياتية اليومية للمتلقي، ضمانا لإيصال الفكرة ووصولها إلى مختلف الأعمار والمستويات الفكرية والثقافية.
*وهل وجدتم نجاحا لهذا النهج وقطفتم ثماره بتحقيق شعبية طيبة للمجلة؟، وما هي المعطيات والمؤشرات على ذلك؟.
 ـ نعم.. أنا أعتقد ذلك، ومن خلال عدة مؤشرات منها: نفاد الكمية المطبوعة من كل عدد عدا ما يمكننا الاحتفاظ به في الإرشيف، وسؤال بعض القراء عنها عند تأخر صدور العدد الجديد، وكذلك سعي المتابعين لها للحصول على نسخة من كل عدد عند معرفتهم بصدوره، فضلا عن عبارات الإشادة والثناء والدعم التي نتلقاها من المتابعين للمجلة.
*على الصعيد الشخصي لديك بصمات مختلفة في المشوار الصحفي منها ما هو ديني كنسي (مجلة الأفق) ومنها القومي السياسي (جريدة بهرا) والإعلام الحزبي، هل لك أن تعبر عن ذلك في سطور؟.
ـ مع حقيقة وجود ثمة فوراق معينة في الأطر العامة وطبيعة الرسالة الإعلامية بين هذه المؤسسات، فقد سعيت على الدوام أن أحصل على المقومات والأدوات التي تمكنني من أداء واجبي في كل منها بالشكل المطلوب والمنسجم مع هويتها ورسالتها الإعلامية. ومن خلال ردود أفعال المتلقين وتعاطيهم مع ما سعيت لتقديمه على مدى السنوات الماضية، فإنني آمل أن أكون قد وُفقت في ذلك.
*فيما يختص بمحطة صحافتنا السريانية.. هل أسهمت السلطة الرابعة بالإصداء لهموم وهواجس الشعب الناطقة باسمه؟.
ـ إجابة هذا السؤال قد تكون نسبية، فثمة بعض القطاعات الصحفية ووسائل الإعلام ربما تكون قد نجحت خلال مراحل معينة في التعاطي مع جانب من جوانب هموم وهواجس شعبنا بغية إيجاد المعالجات المناسبة لها، يقابل ذلك عدم تمكن قطاعات ووسائل إعلامية أخرى من ذلك. وفي العموم أجد أن صحافتنا السريانية وإعلامنا عموما لا يزال بحاجة إلى المزيد من مقومات التطور والمتابعة والتأثير، لمواكبة المستجدات والتواصل مع التغيرات والأحداث.
وما هي هذه المقومات؟، وما هي الأفكار التي تتمنى بلورتها عبر صحافتنا وترغب في أن تسهم من خلالها بترسيخ وجود أبناء شعبنا وبلورة قضاياه بالشكل الذي يتلائم مع حضارته وتاريخه؟.
 ـ في محور أولي للإجابة عن هذا السؤال فإن ما أتمناه هو الحصول على مساحة أوسع من الحرية المسؤولة في الوسط الصحفي والإعلامي بشكل عام، ومن ثم توفر الإعلاميين والصحفيين الأكاديميين وأصحاب الخبرة والتجربة، مع توفر باقي المستلزمات بقدر لا بأس به، وكل ذلك على طريق تطوير الصحافة والإعلام بما يجعلها مؤثرة فعلا سواءً على الرأي العام أو على جهات صنع واتخاذ القرار. وأن نصل يوما ما إلى تحقيق مفهوم (الصحافة المستقلة أو الإعلام المستقل) بكل ما يعنيه هذا الوصف من معنى، ثم ومع توفر هذه المقومات، يتحقق دور الصحافة والإعلام في التوعية بالقضية والتمسك بالوجود ومعرفة الحقوق والواجبات، وتشخيص نقاط الخلل والضعف وإيصال المطالب إلى السلطات، وممارسة دور ومهام السلطة الرابعة.

27
عاجل: تفجير يستهدف محل للمشروبات الكحولية وسط بغداد
عنكاوا كوم/بغداد/ب ك
الناطق باسم عمليات بغداد : استهداف محل لبيع المشروبات الكحولية مغلق في ساحة عقبة بن نافع في بغداد، دون خسائر بشرية، والقوات الأمنية تجري تحقيقا بالحادث


28
البابا تواضروس لـDW: تفريغ الشرق من المسيحيين خطر على أوروبا أيضاً
عنكاوا دوت كوم/DW عربية
حذر البابا تواضروس الثاني في حوار حصري مع DW عربية من خطر تهجير وتفريغ المسيحيين من الشرق الأوسط، معتبرا أن هذا الأمر في غاية الخطورة، ليس فقط على الشرق الأوسط، وإنما على أوروبا أيضا.

https://tvdownloaddw-a.akamaihd.net/dwtv_video/flv/vdt_ar/2019/bara190512_001_bunkerok_01i_sd_vp6.flv
مشاهدة الفيديو 02:22
تعرف على الكنيسة القبطية الجديدة في دوسلدورف

قام البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بتدشين كنيسة قبطية جديدة في مدينة دوسلدورف الألمانية الأحد (12 مايو/ أيار 2019). وبهذه المناسبة أجرت DW عربية حوارا مع البابا تطرق فيه لأوضاع الأقباط في مصر وفي ألمانيا، ومخاطر تهجير المسيحيين من الشرق الأوسط. كما وجه البابا تواضروس الثاني من خلال هذا الحوار رسالة للأقباط الذين يعيشون في الغرب:

DW: قداسة البابا تواضروس الثاني، أين تكمن أهمية تدشين كنسية جديدة للأقباط في مدينة دوسلدورف الألمانية؟

البابا تواضروس الثاني: تدشين الكنيسة هي آخر خطوة في اضفاء الطابع  القانوني والرسمي والكنسي على وجودها. وتدشين الكنيسة يتم مرة واحدة في تاريخها، وهو يشبه تماما كتابة شهادة الميلاد.

هذه الكنيسة مهداة من كاردينال كولونيا الكاثوليكي راينر ماريا فولكي إلى الأقباط، ما رمزية هذا الإهداء؟

عدد الأقباط، الذين يتوافدون إلى ألمانيا، ليس بالعدد الكبير جدا، لكنه يزداد مع توالي الأعوام. وفي السنوات الأخيرة تجاوز العدد المئات، وربما وصل لألف أسرة. وبالتالي كانت هناك حاجة لمكان كبير. وبسبب أن الإمكانيات المالية بالنسبة للكنسية القبطية لا تسمح، جاءت محبة الكنيسة الكاثوليكية وقدمت هذا المكان ليصبح كنيسة قبطية يتجمع فيها كل الأقباط.
Koptenpapst Tawadros II (DW/H. Driouich)

البابا تواضروس الثاني خلال افتتاحه لكنيسة "بونكركيرشه" في دوسلدورف

الأقباط في مصر كانوا في السنوات الأخيرة ضحية لأعمال إرهابية بشكل مستمر، كيف هي أوضاع الأقباط المصريين اليوم؟

نشكر الله، فالأوضاع تتحسن كثيرا. وأحب أن أذكر أن في مصر الآن معركتين كبيرتين: معركة ضد الإرهاب ومعركة من أجل التنمية. وقد قطعت معركة الإرهاب شوطا كبيرا. وهناك نتائج طيبة للغاية في هذا المجال. صحيح أن العمليات الإرهابية، التي تحصل هي ضد الأقباط وضد القوات المسلحة والشرطة وضد المصريين بصفة عامة؛ لكن ما تقوم به القوات المسلحة في مواجهة الإرهاب هو دور قوي وعظيم. وأتوقع أن الأمور كلها ستنتهي قريبا. أما المعركة الأخرى، معركة التنمية، فهي من أجل بناء مصر الحديثة.

ماهي رسالتكم للأقباط المقيمين في ألمانيا؟

الأقباط الذين أتوا إلى هنا، أتوا إلى وطن جديد وبيئة جديدة. وتحاول الكنيسة أن تحفظ روابطهم وارتباطهم بوطنهم مصر وأيضا بالكنيسة القبطية باعتبارها الكنيسة الأم. والأقباط بصفة عامة عندما يتركون مصر ويذهبون للعيش في بلد آخر، تبقى مصر في قلوبهم، لذلك هناك ارتباط قوي بين كل الأقباط المصريين في مختلف أنحاء العالم.

أقول لهم: عيشوا في المجتمع الذي أنتم فيه، اندمجوا فيه، تمتعوا بكل المزايا الموجودة في الحضارة الغربية وفي المجتمع الألماني، تعلموا اللغة لأنها مهمة جدا، لكن لا تنسوا اللغة العربية لأنها أيضا ذات أهمية كبيرة، وعيشوا دائما في التقاليد القبطية التي تعلمتموها في مصر والتقاليد المصرية الجميلة. قدموا المحبة لكل أحد، ارتبطوا مع كل إنسان، أقيموا علاقات طيبة مع الجميع، لأن الإنسان أولا وأخيرا يبقى إنسان.
Koptenpapst Tawadros II (DW/H. Driouich)

البابا تواضروس الثاني يتقدم قداسا خلال افتتاح كنيسة قبطية جديدة في دوسلدورف

مسيحيو الشرق الأوسط تعرضوا في الأعوام الماضية لعملية تهجير. وقامت بعض الدول الغربية باستقبال الكثير من مسيحي الشرق الأوسط. هل قداستكم من دعاة بقاء المسيحيين في بلدانهم والمساهمة من هناك في تحسين أوضاعهم؟ أم تشجعونهم على الهجرة؟

المسيحية نشأت في الشرق الأوسط، وبالتالي فإن تهجير أو تفريغ الشرق الأوسط من المسيحيين في غاية الخطورة على سلامة الشرق الأوسط، ليس الشرق الأوسط فقط ولكن أيضا في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط، تتأثر أوروبا بذلك، وتتأثر أيضا البلدان العربية. لذلك فإن تفريغ المسيحيين خطأ كبير جدا. والمجتمع في الشرق الأوسط نشأ على وجود اليهود، وعلى وجود المسيحيين ووجود المسلمين، وهم كلهم يعيشون في تلك المنطقة لذلك من الأفضل مساعدة كل هؤلاء على الاستقرار في أراضي أوطانهم.

أجرى الحوار : هشام الدريوش

    Kopten in Ägypten
    مسيحو مصر.. شركاء وطن وثورة
    مسلم ومسيحي

    رجل يحمل صورة تعبر عن الوحدة الوطنية في منتصف ميدان التحرير.

29
بالصور/مصادفة تقود لاكتشاف منحوتة اشورية عمرها الالاف السنين في موقع تلموش قرب دهوك
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
ادت مصادفة بحتة  لاكتشاف منحوتة اشورية يقدر عمرها بالالاف السنين وذلك قرب بلدة فايدة  الواقعة على الطريق الفاصل بين مدينتي دهوك والموصل في موقع يدعى تاريخيا (تلموش) ..وقال  الاعلامي هرمز موشي في اتصال هاتفي  مع موقع (عنكاوا كوم ) ان المنحوتة  التي تبرز رسوما  لاشوريين على غرار ما وجد بمنطقة خنس تم اكتشافها بالمصادفة البحتة قرب احد معامل البلوك  في ناحية فايدة  الواقعة على طريق يوصل مدينة دهوك بمدينة الموصل ..فيما بين اكاديمي في كلية الاثار بجامعة الموصل ان المنحوتة المذكورة  تعود  لعهد  الملك الآشوري سنحاريب ، من بين المدن والقرى الثمانية عشرة التي سحب من ينابيعها وعيونها لتغذية مشروعه الإروائي لسقي عاصمته نينوى ( تل قوينجق ) في فصل الصيف بين أعوام ( 694-690 قبل الميلاد )
وتابع الدكتور عامر الجميلي  في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم) بان المنحوتة الجدارية للملك سنحاريب وبعض الآلهة الآشورية التي يبدو أنها نسخة طبق الأصل من منحوتة موقع خنس وبافيان وكذلك منحوتة شيرو - ملكتا اللتين اكتشفتا في بداية القرن العشرين الميلادي
ولقد سبق للمنقب البريطاني جوليان ريد أن افترض أن كل تلك المنحوتات والالواح على الصخر هي لضفة قناة قديمة عند الطرف الغربي لجبل ألقوش وواضح أن سمات هذه المنحوتة تحمل سمات الفن الآشوري الحديث ، ويفترض أن القناة التي وجدت قربها هذه المنحوتة كانت تجلب المياه من منطقة فايدة إلى وادي بهندوايه الواقع قرب ناحية القوش  ، ويمكن أن يعزى حفرها إلى الملك الآشوري سنحاريب .

30

انجاز جديد للسباح يونان سعد في بطولة دولية بتركيا
عنكاوا كوم -سامر الياس سعيد
حقق السباح المعروف يونان سعد  انجازا جديد عبر المشاركة وتمثيل بلده (العراق) في بطولة دولية للسباحة اقيمت في مدينة الانياالمطلة على ساحل البحر  بتركيا ..وحصل سعد على المركز 25 من اصل 637 رياضيا مشاركا بالبطولة قدموا  من 24 دولة  حيث حقق السباح يونان  المركز الاول عربيا  معربا عن تقديره لكل من ساهم بتحقيق هذا الانجاز الذي يضاف للبطولات التي حققها  الرياضي السباح حيث قدم شكره وتقديره  لمدربه الاكاديمي منهل فصولة ولعائلته فضلا عما  قدمته عمادة كلية التربية الرياضية بجامعة دهوك  ..تجدر الاشارة الى ان السباح يونان سعد كان قد قام في وقت سابق بقطع مسافة سد دهوك سباحة  التي تتراوح الى نحو 3كم ..

31
دائرة خدمة اللاجئين الفلسطينيين في مجلس كنائس الشرق الأوسط
ورشة عمل تخطيطيّة تنسيقيّة في اسطنبول
عنكاوا دوت كوم/ مجلس كنائس الشرق الأوسط
على مدى يومَين، وبين 12-13 أيار/ مايو 2019، عقدت دائرة خدمة اللّاجئين الفلسطينيّين في مجلس كنائس الشرق الأوسط ورشة عمل تخطيطيّة تنسيقيّة في اسطنبول شاركت فيها الأمينة العامّة للمجلس د. ثريا بشعلاني ورئيس اللجنة المركزية للدائرة الدكتور عودة قوّاس، مدراء المناطق وأعضاء اللجنة المركزيّة.
وجرى تداول في تفعيل العمل على المستوى التنموي والإغاثي في أبعاده اللّاهوتيّة والتواصليّة والتشبيكيّة، خصوصًّا لجهة حماية حقوق اللّاجئين الفلسطينييّن بالحياة الكريمة كما حق العودة، وذلك بما تنصّ عليه قرارات الشرعيّة الدوليّة وجامعة الدول العربيّة.
 وكان توافق على إطلاق مسار تفاعليّ يؤكّد على كرامة الإنسان بالاستناد إلى معايير حقوق الإنسان والعمل المسكوني المُشترَك.

مجلس كنائس الشرق الأوسط
دائرة التواصل والعلاقات العامّة

32
إعادة بناء كنائس الموصل بدعم من جامعة بنسلفانيا


عنكاوا دوت كوم - CNN-

بمنحة أمريكية من جامعة بنسلفانيا قسم التراث والحضارة، بدأت مرحلة إعادة إعمار المواقع الأثرية وكنائس الموصل خاصة في المنطقة القديمة لمدينة الموصل، وذلك بالتعاون مع المكتب الاستشاري الهندسي لجامعة الموصل وديوان أوقاف الديانات المسيحية والأيزيدية والصابئة المندائيين، حيث خصصت كبداية لإعمار كنيستين هما، كاتدرائية مال أفرام بمساحة 5000 متر مربع تقريباً والتي تم تدميرها بالكامل من قبل مسلحي داعش، إضافة إلى دير مار كوركيس شمال المدينة والذي بني في القرن 10-11 الميلادي .

http://www.ankawa.org/vshare/view/11473/pensilvnia-5/



33

الرئيس البارزاني يستقبل وفد رفيع من كنيسة المشرق الاشورية في العالم

عنكاوا دوت كوم - رووداو - أربيل

إستقبل الرئيس مسعود البارزاني، اليوم الأحد في منتجع صلاح الدين، وفداً رفيعاً من كنيسة المشرق الاشورية في العالم برئاسة قداسة البطريك مار كوركيس صليوه الثالث، بطريك كنيسة المشرذق الاشورية في العالم، وعضوية عدد من مطارنة كنيسة المشرق في بلدان أمريكا وكندا وأوروبا وأوستراليا ونيوزلاندا والهند وإيران والعراق وسوريا ولبنان.

واشار بيان نشر في الموقع الرسمي للرئيس البارزاني، بأنه "جرى خلال اللقاء تبادل الآراء حيال الأوضاع السياسية في العراق والمنطقة والعالم ومخاطر الأفكار المتطرفة والإرهاب على الأمن والإستقرار الدوليين ومستقبل الإنسانية، كما تم التأكيد على ضرورات عمل جميع الأطراف في سبيل تعميق قيم التآخي والمبادىء الإنسانية على مستوى العالم وبين الأديان المختلفة".

وأضاف البيان، بأنه " تم تقييم ثقافة التعايش والتآخي والوئام بين المكونات القومية والدينية في كوردستان، عالياً. ومن جانبه أعرب الوفد الضيف عن شكره للرئيس بارزاني لجهوده الكبيرة في حماية المكونات وتعزيز التآخي والتسامح والتعايش بينها".

34
الناشط سعد سلوم لـ(عنكاوا كوم )
اعلام الاقليات  يعاني التشتت نتيجة عدم امتلاكه وعي سياسي ناضج
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
قال الناشط بحقوق المكونات  سعد سلوم انه قدم دراسة متخصصة مؤخرا  حول اعلام الاقليات  مشيرا  لان بحثه في هذا المجال  ادى الى عدم تفاؤله  بقدرة الاعلام  المحلي  على تغطية الاحداث المتعلقة بهذه المكونات .. واضاف سلوم في اتصال هاتفي مع  (عنكاوا كوم ) ان
تركيز الاعلام على قضايا  للجماعات الكبرى  واهتماماتها في وسائل الاعلام، في مقابل تغطيات ذات نسب متدنية لقضايا الاقليات الدينية الاصغر وزنا من الناحية الديموغرافية ادى الى نتائج تتعلق  بضعف المستوى المهني للعاملين في وسائل الاعلام ومحدودية معرفة العاملين في وسائل الاعلام العراقية بالتنوع الديني، معربا عن  ان النموذج العراقي لايقارن باي  نماذج حدثت في صراع الاقليات  فيما يتعلق بالدول الاخرى  كون العراق يقع في مناطق متداخلة تشهد نزاعا اقليميا وهذا جزء كبير مما يحدث للاقليات كان  نتاج الغزو الاميركي وتداعياته وانهيار الدولة والأطماع الإقليمية في أراضي العراق فضلا عن النزاع السياسي الداخلي حول أراضي   الاقليات
وجزء كبير تتحمله نخب الاقليات التي لم تعبر عن وعي سياسي ناضج او تعمل ضمن مظلة مشتركة تاركة الانقسامات بينها تدفع بمزيد من التشتت والارتباك..

35
وفاة مار نصر الله بطرس صفير بطريرك الكنيسة المارونية في لبنان عن 99 عاما

عنكاوا دوت كوم/كارين طربيه مراسلة بي بي سي - بيروت

توفي بطريرك الكنيسة المارونية السابق الكاردينال مار نصر الله بطرس صفير بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 99 عاما.

وأعلن المكتب الإعلامي للكنيسة أن "الكنيسة المارونية في يتم ولبنان في حزن".

فماذا نعرف عن البطريرك صفير؟

غالبا ما يتم التذكير بأن عمر البطريرك الراحل من عمر لبنان.

فقد ولد في عام 1920 وهي السنة التي أعلن فيها الجنرال الفرنسي غورو قيام دولة لبنان الكبير بحدودها الحالية.

لكن الدور الأساسي الذي لعبه البطريرك كان في تاريخ لبنان اللاحق، لاسيما في الفترة الاخيرة للحرب اللبنانية وما تلاها من أحداث لا تزال البلاد تعيش في ظل تداعياتها.

فقد انتخب صفير بطريركا للكنيسة المارونية في عام 1986، في السنوات الأخيرة للحرب التي شهدت معارك بين الأطراف المسيحية وشهدت ما سُمّي بحرب التحرير التي أطلقها قائد الجيش آنذاك، الجنرال ميشال عون ضد الجيش السوري وانتهت بأن غادر إلى منفاه الاختياري لسنوات طويلة.

دعم البطريرك صفير اتفاق الطائف الذي وضع حدا للحرب في لبنان في عام 1989، ولكنه تحول لاحقا إلى أحد أهم منتقدي طريقة تطبيقه.

كما شهدت مرحلة ما بعد الطائف مباشرة ما سمّي بفترة الإحباط المسيحي في ظل غياب أو سجن أو تهميش قيادات مسيحية ذات ثقل تمثيلي في البلاد. فتحوّل مقر البطريرك الماروني، في بكركي، إلى أحد المنابر القليلة لأصوات المعارضين للنظام الذي قام آنذاك، وضد ما كان يعتبره البعض إجحافا في التمثيل الحقيقي للمسيحيين.

غير أن الدور الأبرز للبطريرك صفير جاء مباشرة عقب الانسحاب الاسرائيلي من لبنان في عام 2000 عندما أطلق مجلس المطارنة الموارنة برئاسته، في ايلول/ سبتمبر من العام نفسه٬ نداء طالب بانسحاب الجيش السوري من لبنان، وباستعادة لبنان لسيادته.

وقد اعتُبر هذا البيان الشرارة الأولى لانطلاق الدعوات للخروج السوري من لبنان وهو ما تحقق في ما بعد، إثر اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري.

بالرغم من أن بعض مواقف البطريرك سببت جدلا وحتى انقساما على الساحة المسيحية واللبنانية، إلا أن المرحلة التي ترأس فيها الكنيسة المارونية تندرج في إطار السياق التاريخي للكنيسة المارونية ولدورها، في حقبات عدة من تاريخ لبنان.

مع رحيل البطريرك صفير سيستعيد كثيرون عدة مراحل ومحطات سياسية بالغة الأهمية، لا يحكي الكثير عنها في الخطاب السياسي الحالي، ربما لأن معظم رجالاتها مازالوا في الحكم اليوم. هؤلاء دوّن البطريرك الراحل بالتفصيل كل لقاءاته معهم ومع غيرهم في مذكرات تُنشر تباعا وتذّكر بأن أي سرد لتاريخ لبنان الحديث لا بد أن يكون للبطريرك صفير حيز كبير فيه.

36
اللجنة التحضيرية لاقليم نينوى تقيم دعوى ضد مدير مفوضية نينوى
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
قال عضو اللجنة التحضرية لاقليم نينوى الاداري وعد الله عز الدين بان اللجنة قامت برفع دعوى ضد مدير مكتب نينوى للمفوضية المستقلة للانتخابات بداعي عدم قبوله طلب اللجنة المقدم للمكتب لتحويل محافظة نينوى لاقليم اداري مشفوعا بالعديد من مستلزمات الملف لاسيما الارقام الانتخابية  لنحو 68530 مواطن يرومون  تجسيد هذا الموضوع لامر واقع ..وتابع عز الدين في تصريح صحفي خاص بموقع (عنكاوا كوم )بان رئيس اللجنة فارس حازم ايوب قدم  يوم  الخميس الماضي  انذارا لمدير مكتب المفوضية  عبر دائرة كاتب عدل نينوى  حيث حمل الانذار الرقم 26565 ومؤرخ في 8/ايار (مايو ) الجاري للمطالبة بحق قبول طلب اللجنة التحضيرية للاقليم وفق القانون ..

37
انهيار منزل اثري في القوش يجسد اهمالا بالحواضر التاريخية في البلدة
عنكاوا كوم –خاص

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لاحدى الحواضر الاثرية في بلدة القوش وقد انهار احد جدرانها بسبب قدمه مما اثار بعض النشطاء لمطالبة الجهات المختصة للحفاظ على معالم البلدة الاثرية وتحويلها الى متاحف وبانوراميات تحكي جانبا من اسفار البلدة الموغلة في القدم .

واشار الناشطون عبر مواقعهم التواصلية ان  بيت بولا  يعد من اهم المعالم الاثرية  مزدانا بنقوش وزخارف تزين واجهته الخارجية تعرض في الايام القليلة الماضية لانهيار احد اسواره الخارجية بسبب قدمه اذ يرقى تاريخ انشاؤه لنحو 140 سنة مضت واكد اهالي منحدرون من بلدة القوش ان المنزل الذي انهار جداره اخيرا بفعل الطبيعة سكنته اربعة اجيال متعاقبة  وبات يشكل خطرا على المارة بجانبه نتيجة انهياره تدريجيا مما تشكل جدرانه اداة للقتل المجاني خصوصا وانه يقع على مفترق طريق يؤدي للسوق القديم للبلدة ..

38
رواية ( اساطير نينوى) تضيء محنة مسيحيي الموصل وماواجهوه من الالام
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
لايستقر الروائي والمتخصص بالتراث الموصلي بلاوي الحمدوني في روايته الصادر حديثا بعنوان (اساطير نينوى ) من ان يعزف عزفا منفردا لواقع مدينته  فتجده في فصوله الاوسع عازفا  لواقع الريف وامسياته واحجياته التي تتناقلها الالسن  وصولا الى فصول اخرى تحكي ماساة اقرانه الموصليين ممن  واجهوا الشر الاكبر بسيطرة تنظيم  متطرف لمدينتهم  وابقائها  لسنوات تحت رحمة  القرارات الجائرة التي حصت ارواح الابرياء  لتجد محنة مسيحيي الموصل  موقعا عي الاخرى بين  المزامير الحزينة التي يعزفها  الحمدوني في هذا المقام ..(اساطير نينوى ) رواية قصيرة تعرف بالنوفيلا صدرت ضمن منشورات  نون  في الموصل لتحوي تسع فصول كان اوسعها ما تخصص عن امسيات الريف المحاذي لاطراف مدينة الموصل والاسماء الكثيرة التي ضخها الكاتب ليضفي واقعية مطلوبة على احداث روايته التي ارتدت ثوب الحزن في اكثر من مقام  خصوصا حينما تحدث عن نكبه مدينته في الفصل  السابع ليتطرق من خلاله عن ما واجهته مدينته لاسيما عشرات الجوامع ومعها عشرات الاديرة  والكنائس ذاكرا كنيسة الساعة وسط الموصل قاصدا كنيسة الاباء الدومنيكان والتي دمرت خلال الهجمة الوحشية والهمجية التي يصفها الروائي من خلال ما حل بمدينة الموصل  سنة 2014 والتي ستذكرها الاجيال  بحسرة والم على مر التاريخ  ولايكتفي الحمدوني بوصف تلك المرارات التي حلت بالحواضر الدينية فحسب بل يتطرق لمحنة مسيحيي الموصل متخذا من كلمات بطل روايته  واقع اهل المدينة وهو يصف حسرته التي اخفاها وراء استشهاد زوجته ليتحدث بمرارة عن حرق دار جاره الدكتور اسطيفان عندما خرجوا منه اعداء الانسانية لينهي حديثه بالقول هذا اخونا المسيحي ما يستاهل  هكذا عمل !

39

واخيرا .. الدراما العراقية تتطرق لمحنة مسيحيي الموصل ضد داعش
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
بعد تعتيم مقصود وغياب لامبرر تطرقت اخيرا الدراما العراقية الى محنة مسيحيي الموصل وما واجهوه من ماساة كبيرة بعد طردهم من قبل تنظيم الدولة الاسلامية ..جاء ذلك عبر الرواية التلفزيونية التي تعرضها فضائية الشرقية بعنوان (الفندق) حيث تجسد احدى شخصيات المسلسل  الفنانة  القديرة سناء عبد الرحمن  لامراة مسيحية تعلن عن همومها بسبب فقدان اتصالها مع اهلها واقربائها بعد سيطرة تنظيم داعش  وحينما يسالها بطل المسلسل (كريم) الذي يؤدي دوره الفنان محمود ابو العباس عن سر بقائها في العراق وعدم هجرتها كاقرانها تقول لااستطيع فانا احب بلدي  رغم انها لاتجيد التكلم بالللهجة الموصلية وغلبت بعض الاخطاء المشخصة من خلال الحوار خلال الحلقات الاولى من المسلسل  الذي كتب حلقاته السيناريست حامد المالكي واخرجه الفنان القدير حسن حسني حيث  يتحدث بشكل عام عن العوالم السرية للعاصمة العراقية (بغداد) خصوصا عالم الدعارة وانتشار اشكال الفساد ..

40
تعرَّف كيف نفَّذ "العثمانيون" المجازر بحق الإنسانية.. "أحرق.. دمِّر.. اقتل"

عنكاوا دوت كوم/عيون الخليج
مَن يقرأ تاريخ الدولة العثمانية يدرك أنها مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالإرهاب، ويتضح ذلك من خلال المذابح التي نفَّذتها عبر تاريخها الطويل الملطخ بالدماء؛ إذ وُصفت هذه المذابح بأنها من جرائم الإبادة الجماعية الأولى في التاريخ الحديث، ومن أكبرها في حق البشرية. وقد اتخذت الدولة الدموية طرقًا بشعة في تنفيذ تلك المذابح. هذه الدولة التي أرسل وزير حربها في تلك الفترة برقية مقتضبة لتنفيذ الإبادة في ديار بكر بـثلاث كلمات فقط "أحرق دمِّر اقتل"، ولم يسلم منهم كهل ولا طفل ولا امرأة ولا ضعيف.

ووفقًا لعدد من المصادر التاريخية فإنه بعد اعتقال المدنيين من قِبل العثمانيين جُمع منهم مبلغ مالي مقابل إطلاق سراحهم، وبعد أن قرأ عليهم المفتي خبر العفو سيقوا في شوارع البلدة، ووُضعوا في عوامات خشبية على نهر دجلة، ثم عُروا من ملابسهم، وذُبحوا، ورُميت جثثهم في النهر، وغيرها من الطرق التي استُخدم فيها السيف والحرق. وفي هذا التقرير نقلاً عن مصادر تاريخية عدة نسلط الضوء على مذابح سيفو والأرمن وديار بكر، وهي نماذج من مذابح عديدة، نفذتها الدولة العثمانية في حق الإنسانية كجزء من سياسة هذه الحكومة الدموية.

فقد نفّذ الأتراك بحق الأرمن خلال فترة الحرب العالمية الأولى إبادة جماعية، وُصفت بأنها أبشع إبادة على مَرّ التاريخ. ويُقدر عدد الضحايا بمليون إلى مليون ونصف المليون إنسان. وتذكر المصادر التاريخية أن هذه الإبادة البشعة نُفذت بالقتل الجماعي لذوي القوة الجسمانية، وترحيل النساء والأطفال والعجزة في مسيرة موت إلى الصحراء؛ إذ تم حرمانهم من الطعام والشراب، وتعرضوا خلال ذلك إلى السرقة والنساء للاغتصاب، ثم القتل. ومن بين الطرق البشعة التي استخدمها العثمانيون إحراق جماعي لسكان قرية كاملة بأطفالها ونسائها وعجزتها. ويذكر المؤرخون في ذلك أن رائحة جثث الموتى بقيت في الهواء أيامًا عدة.

ومن بين الطرق البشعة التي نفذها العثمانيون بحق الأرمن في مدينة طرابزون أنهم قاموا بتحميل العديد من الأطفال والنساء في قوارب، ونقلهم إلى البحر، وأُلقي بهم في البحر الأسود. وقدر عدد مَن قُتلوا في مقاطعة طرابزون من خلال الغرق بـ50 ألف شخص.

ولم يكتفِ الإرهاب العثماني بهذه الطرق البشعة لتنفيذ الإبادة، بل استخدموا السم؛ إذ
أسهم أطباء عثمانيون في تصميم طرق لتسميم الضحايا، واستخدام الأرمن كتجارب بشرية، فضلاً عن استخدام جرعات زائدة من المورفين؛ فتسبب ذلك في وفاة الأطفال من الأرمن، وغيرها من الطرق البشعة التي تقشعر لها الأبدان.

ونفذ العثمانيون بالطرق ذاتها، وأخرى لا تقل عنها بشاعة، مذبحة سيفو التي سُميت بهذا الاسم نظرًا لاستخدام السيف في عملية الإبادة؛ إذ شنت القوات العثمانية سلسلة من العمليات الحربية بمساعدة مجموعات مسلحة شبه نظامية كردية، استهدفت الآشوريين والكلدان والسريان، وأسفر ذلك عن قتل مئات الآلاف من الآشوريين، كما نزح العديد منهم من مناطقهم. ويقدر عددهم بما يقارب 250 – 500 ألف قتيل.

ونتيجة لعدم وجود كيان سياسي، يمثل الآشوريين في المحافل الدولية، فإن هذه المجازر لم تحظ بالاهتمام الدولي نفسه الذي نالته مذابح الأرمن.

كما نفذت الدولة العثمانية الدموية مجازر في ولاية ديار بكر ضد المسيحيين عام 1895، فبدأت باستهداف الأرمن بتحريض من بعض رجال الدولة والدين العثمانيين بحجة أن الأرمن يريدون تفكيك الدولة، وتوسعت هذه المجازر لتشمل كل المسيحيين في المنطقة، وعلى رأسهم السريان، وبدأت من الجامع الرئيسي بالمدينة، ثم انتقلت إلى السوق الرئيسية حيث تم قتل المسيحيين، تبعتها عمليات سلب ونهب واسعة. وفي اليوم التالي بدأت عمليات إبادة للمسيحيين عبر الهجوم على منازلهم، واستمرت ثلاثة أيام.

إن هذه المجازر جزء من مجموعة كبيرة من المجازر التي نفذتها هذه الدولة في الجزيرة العربية، وفي بقية البلدان العربية.

تعرَّف كيف نفَّذ "العثمانيون" المجازر بحق الإنسانية.. "أحرق.. دمِّر.. اقتل"
بدر الجبل سبق 2019-05-08

مَن يقرأ تاريخ الدولة العثمانية يدرك أنها مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالإرهاب، ويتضح ذلك من خلال المذابح التي نفَّذتها عبر تاريخها الطويل الملطخ بالدماء؛ إذ وُصفت هذه المذابح بأنها من جرائم الإبادة الجماعية الأولى في التاريخ الحديث، ومن أكبرها في حق البشرية. وقد اتخذت الدولة الدموية طرقًا بشعة في تنفيذ تلك المذابح. هذه الدولة التي أرسل وزير حربها في تلك الفترة برقية مقتضبة لتنفيذ الإبادة في ديار بكر بـثلاث كلمات فقط "أحرق دمِّر اقتل"، ولم يسلم منهم كهل ولا طفل ولا امرأة ولا ضعيف.

ووفقًا لعدد من المصادر التاريخية فإنه بعد اعتقال المدنيين من قِبل العثمانيين جُمع منهم مبلغ مالي مقابل إطلاق سراحهم، وبعد أن قرأ عليهم المفتي خبر العفو سيقوا في شوارع البلدة، ووُضعوا في عوامات خشبية على نهر دجلة، ثم عُروا من ملابسهم، وذُبحوا، ورُميت جثثهم في النهر، وغيرها من الطرق التي استُخدم فيها السيف والحرق. وفي هذا التقرير نقلاً عن مصادر تاريخية عدة نسلط الضوء على مذابح سيفو والأرمن وديار بكر، وهي نماذج من مذابح عديدة، نفذتها الدولة العثمانية في حق الإنسانية كجزء من سياسة هذه الحكومة الدموية.

فقد نفّذ الأتراك بحق الأرمن خلال فترة الحرب العالمية الأولى إبادة جماعية، وُصفت بأنها أبشع إبادة على مَرّ التاريخ. ويُقدر عدد الضحايا بمليون إلى مليون ونصف المليون إنسان. وتذكر المصادر التاريخية أن هذه الإبادة البشعة نُفذت بالقتل الجماعي لذوي القوة الجسمانية، وترحيل النساء والأطفال والعجزة في مسيرة موت إلى الصحراء؛ إذ تم حرمانهم من الطعام والشراب، وتعرضوا خلال ذلك إلى السرقة والنساء للاغتصاب، ثم القتل. ومن بين الطرق البشعة التي استخدمها العثمانيون إحراق جماعي لسكان قرية كاملة بأطفالها ونسائها وعجزتها. ويذكر المؤرخون في ذلك أن رائحة جثث الموتى بقيت في الهواء أيامًا عدة.

ومن بين الطرق البشعة التي نفذها العثمانيون بحق الأرمن في مدينة طرابزون أنهم قاموا بتحميل العديد من الأطفال والنساء في قوارب، ونقلهم إلى البحر، وأُلقي بهم في البحر الأسود. وقدر عدد مَن قُتلوا في مقاطعة طرابزون من خلال الغرق بـ50 ألف شخص.

ولم يكتفِ الإرهاب العثماني بهذه الطرق البشعة لتنفيذ الإبادة، بل استخدموا السم؛ إذ
أسهم أطباء عثمانيون في تصميم طرق لتسميم الضحايا، واستخدام الأرمن كتجارب بشرية، فضلاً عن استخدام جرعات زائدة من المورفين؛ فتسبب ذلك في وفاة الأطفال من الأرمن، وغيرها من الطرق البشعة التي تقشعر لها الأبدان.

ونفذ العثمانيون بالطرق ذاتها، وأخرى لا تقل عنها بشاعة، مذبحة سيفو التي سُميت بهذا الاسم نظرًا لاستخدام السيف في عملية الإبادة؛ إذ شنت القوات العثمانية سلسلة من العمليات الحربية بمساعدة مجموعات مسلحة شبه نظامية كردية، استهدفت الآشوريين والكلدان والسريان، وأسفر ذلك عن قتل مئات الآلاف من الآشوريين، كما نزح العديد منهم من مناطقهم. ويقدر عددهم بما يقارب 250 – 500 ألف قتيل.

ونتيجة لعدم وجود كيان سياسي، يمثل الآشوريين في المحافل الدولية، فإن هذه المجازر لم تحظ بالاهتمام الدولي نفسه الذي نالته مذابح الأرمن.

كما نفذت الدولة العثمانية الدموية مجازر في ولاية ديار بكر ضد المسيحيين عام 1895، فبدأت باستهداف الأرمن بتحريض من بعض رجال الدولة والدين العثمانيين بحجة أن الأرمن يريدون تفكيك الدولة، وتوسعت هذه المجازر لتشمل كل المسيحيين في المنطقة، وعلى رأسهم السريان، وبدأت من الجامع الرئيسي بالمدينة، ثم انتقلت إلى السوق الرئيسية حيث تم قتل المسيحيين، تبعتها عمليات سلب ونهب واسعة. وفي اليوم التالي بدأت عمليات إبادة للمسيحيين عبر الهجوم على منازلهم، واستمرت ثلاثة أيام.

إن هذه المجازر جزء من مجموعة كبيرة من المجازر التي نفذتها هذه الدولة في الجزيرة العربية، وفي بقية البلدان العربية.

41
شركاء مجلس كنائس الشرق الأوسط في اجتماع في لبنان
 "نحو سياسات في سبيل كرامة الإنسان"
عنكاوا دوت كوم/دائرة التواصل والعلاقات العامة
إنطلقت أعمال اجتماع شركاء مجلس كنائس الشرق الأوسط يوم الثلثاء 7 أيار/مايو 2019، في المركز الإنجيلي للمؤتمرات في ضهور الشوير في لبنان. شارك في الجلسة الافتتاحيّة ممثّلون عن العائلات الكنسية الأربعة وأعضاء من اللجنة التنفيذيّة، ودبلوماسيون وشركاء للمجلس من حول العالم وناشطون في منظّمات إنسانية محلّيّة وعالميّة.
افتُتح اللقاء بصلوات قياميّة وطلب البركة والسلام، ثمّ تلا سيادة المطران روبير سعيد جرجس رسالة من صاحب الغبطة مار لويس روفائيل ساكو، بطريرك بابل للكلدان ورئيس مجلس كنائس الشرق الأوسط عن العائلة الكاثوليكيّة، بارك فيها المجلس والمجتمعين وأكّد أن " كنائس الشرق تحتاج إلى توحيد رؤاها ومقارباتها اليوم أكثر من أيّ وقت مضى، لا سيّما في ما يختصّ بالحضور المسيحي في الشرق الأوسط". وأضاف" سيقوم الشركاء بدور الوسيط ما بين المسيحيين والكنائس في المنطقة وإخوتهم في المسيح في كلّ مكان".

القسّ بدر
 بعدها عُقِدت ندوة تحمل عنوان اللقاء " نحو سياسات في سبيل كرامة الإنسان"، حاضر فيها رئيس العائلة الإنجيلية في المجلس القس الدكتور حبيب بدر ومستشار السياسات والتواصل في مجلس كنائس الشرق الاوسط الأستاذ زياد الصائغ وبإدارة المدير الوطني للأعمال الرسولية البابويّة في لبنان الأب روفائيل زغيب. استهلّ القسّ بدر الكلام، لافتًا الى أن"ّمهمّتنا تكمن في اقتحام الجحيم، فالمسيح فعل ذلك وقدّم لنا مثالاً نحتذي به"، وشدّد على أنّ "الجحيم لا يعني الموت فقط، فالجحيم في كل مكان: في الفقر والحروب والمعاناة والمرض".

الأستاذ زياد الصائغ
بدوره شدّد الصائغ على أنّ "جغرافيا الإرهاب المتلبّسة خلايا عنقوديّة بتمظهراتٍ دينيّة تؤشّر الى أن أحداً لم يعُد في مأمن". واعتبر أنّ" ما نعيشه مشهديّة مواجهات عبثيّة لا تمّت بصِلة الى كرامة الإنسان، وسلام المجتمعات، ودبلوماسية حلِّ النزاعات".
وإذ رأى أنّ إنسان الشرق الأوسط ينزف، سلّط الصائغ الضوء على أنّ العالم بتشكّلاته منكبٌ على معالجة عوارِض هذا النزف.  وأضاف "لم نتمكّن معاً حتى الساعة من مقاربةٍ جذرية لمسبّبات هذا النزف".

مجلس الكنائس العالمي
ثمّ تلت السيّدة كارلا خيجوان مديرة دائرة الشرق الأوسط في مجلس الكنائس العالمي رسالة من الأمين العام للمجلس أولاف تفايت، حيّى فيها المجلس والشركاء "باسم مئات ملايين المسيحيّين في العالم الذين يلتفتون إلى هذه المنطقة اليوم، ويثنون على جهود إرساء السلام العادل".
وأثنى تفايت على إبراز مجلس كنائس الشرق الأوسط لموضوع كرامة الإنسان هذه السنة، معتبرًا أنّ كرامة الإنسان "هي الجسر الفكريّ بين لغة المؤسسات الإعلاميّة الدنيويّة، واللغة اللاهوتيّة في الكنائس".

د. ثريا بشعلاني
من جهتها، قالت الأمينة العامّة لمجلس كنائس الشرق الأوسط ثريا بشعلاني في كلمتها إنّ عام 2018 "إنتهى بعلامة أمل على الرغم من الاختبارات التي نمرّ بها". وأشارت إلى أنّ هذا الاجتماع سيسلّط الضوء على أماكن الإيمان والأمل وسيكون بمثابة شاهد على ما تمّ تحقيقه معًا منذ أيار/مايو 2018 إلى نيسان/ أبريل 2019 في خدمة الحياة".
وحدّدت بشعلاني أربعة محاور لاستراتيجيّة وخطة عمل المجلس هي:
1-تطوير العلاقات بين المسيحيين من خلال تعزيز المبادرات المسكونيّة والشهادة المشتركة في خدمة المجموعات المهمّشة.
2-إرساء الحوار بين الكنائس والمساهمة في إتخاذ مواقف نبويّة مشتركة إزاء المستجدات في المنطقة.
3-بناء العلاقات وتنمية التواصل بين المسيحيين وشركائهم في المجتمعات الشرق أوسطيّة.تطوير الحوار والتعاون بين المسيحيين والمسلمين في خدمة المواطنة والعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان.
4-إستخدام وسائل التواصل الإجتماعي لتعزيز الروح المسكونيّة، التعليم والتواصل لإحداث تغيير في الرأي العام المحلي والإقليمي والعالمي.
وتحدّثت الأمينة العامّة عن الأنشطة المختلفة لدوائر المجلس كمقدّمة للتقارير التي عُرضت فيما بعد.

بعد التقاط الصورة الرسميّة التذكارية واستراحة الغداء، عاد المجتمعون للتباحث في أنشطة دوائر المجلس، حيث عرضت كل دائرة تقريراً عن إنجازاتها ومشاريعها المستقبليّة، وكانت مناقشة بين رؤساء الدوائر والشركاء حول المشاريع المستقبلية وكيفية دعمها.

دائرة التواصل والعلاقات العامة
 
 

42
رئيس ديوان اوقاف المسيحيين لـ(عنكاوا كوم )
من الصعوبة متابعة تخصيص الدرجات التعويضية للمكون المسيحي في دوائر الدولة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
قال رئيس ديوان اوقاف المسيحيين  ان الدرجات الشاغرة التي يتم الاعلان عنها بين الحين والاخر هي الدرجات التعويضية للمكون المسيحي من المستقيلين أو تاركي الوظيفة والمتقاعدين  والتي تم إقرارها من قبل مجلس الوزراء لعام 2018 فقط  بعد قيام الوزارات والدوائر الحكومية بإجراء تغيير الدرجة الوظيفية بالتنسيق مع وزارة المالية وتابع المهندس رعد جليل كجة جي   في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم )بانه ولكون هذه العناوين الشاغرة والخاصة بالمسيحيين موجودة في العديد من الوزارات والدوائر الحكومية والدوائر العائدة للمحافظات التي يتواجد في دوائرها المسيحيين أيضا  فمن الصعوبة متابعة ذلك مضيفا لكن الإجراء الذي قام به الديوان هو تقديم طلب إلى مكتب رئيس الوزراء لإصدار قرار تعويض المكون المسيحي لهذه السنة أيضا(2019)لكون قرار مجلس الوزراء السابق لسنة 2018 فقط وكذلك تم الطلب من الأمانة العامة لمجلس الوزراء بأن يتم التأكيد على الوزرات والدوائر المعنية بتنفيذ قرارات مجلس الوزراء ومتابعتها..

43
حفل توقيع المجموعة الشعرية ( الصّفصاف الذي عبر النّهـر)

عنكاوا كوم / تجمّع أبناء الخابور / سومر وردا

الأحرف اذا مُزجت بذكرى ... والكثير الكثير من الأحاسيس تصبح " الصّفاف اللذي عبر النّهر"
------------------------------------------------------------------------------
أحيا تجمع أبناء الخابور يوم الأحد الماضي الخامس من شهر أيار حفل توقيع كتاب الشاعر فهد اسحق "الصفاف اللذي عبر النهر" و تضمن برنامج الاحتفال مقدمة ولمحة عن أعمال الشاعر ألقاها الأستاذ زيا وردا و استمر الحفل بالاستمتاع للذكريات المتجسّدة في المجموعة الشعرية "الصفاف اللذي عبر النهر" وتخلل الاحتفال مجموعة من مداخلات للحضور اختتاماْ بتوقيع الشاعر للمجموعة الشعرية .
باسم مجلس ادارة "تجمع ابناء الخابور" نتقدم بجزيل الشكر لـ:
الأب الفاضل ايشو من "كنيسة المشرق الاشورية- كنيسة العذراء بتورونتو"
السيد سامر ايشو" موقع هلمون نت لتغطية الحفل"
المهندس رامسن ادم "مركز العلاقات الكندية الاشورية"
المهندس كميل لازار "للمشاركة بعزف مقطوعات على العود"
السادة ممثلي الأحزاب والتجمعات وحشد كبير من أبناء شعبنا  في تورونتو وهاملتون ولندن .
السيد نينوس وردا "لدعمه المستمر للنشاطات تجمع ابناء الخابور  .

44
عقد الندوة الاولى للتهيئة لعملية الحصاد للعام ٢٠١٩ في بغديدا

عنكاوا كوم- خاص- بغديدا
 
برعاية قائممقام قضاء الحمدانية المهندس عصام بهنام متي تم عقد الندوة الاولى للتهيئة لعملية الحصاد للعام ٢٠١٩ بحضور كل من المقدم وليد الدولة امر مركز الدفاع المدني في قضاء الحمدانية ومساعده المقدم عبد السلام ومدير شعبة زراعة الحمدانية والرائد انور متي مدير مركز الأمن الوطني والسيد حكمت شوقي ممثلا عن وحدات حماية سهل نينوى والسيد رامي سوني ممثل عن بلدية قضاء الحمدانية والسادة مختاري قضاء الحمدانية وعدد من الفلاحين في المنطقة يوم الاثنين أيار الجاري في مبنى القائممقامية في قره قوش- مركز قضاء الحمدانية بمحافظة نينوى .
وتم خلال الندوة استعراض قدرات الدوائر ذات العلاقة بالتهيئة لعملية الحصاد واتخاذ كافة الاحتياطات الأزمة للوقاية من وقوع الحرلئق ومعالجتها في حالة وقوعها . وقد أبدى الفلاحين استعادتهم الكامل للتعاون مع المؤسسات الحكومية للالتزام بالخطة المعدة من قبل مركز الدفاع المدني.
هذا وسيتم عقد مجموعة من الندوات لتوزيع المهام على جميع الجهات ذات العلاقة خلال المرحلة القادمة علما ان بلدية الحمدانية قد باشرت بازالة الأدغال المنتشرة على جانبي الطرق منذ يوم الاثنين أيار وستقوم بالتعاون مع الأهالي ومنظمات المجتمع المدني بازالة الأدغال التي من المحتمل ان تكون عاملًاا مساعدًا على انتشار الحرلئق وكذلك تم التاكيد على ضرورة وضع المطافيء في جميع الاليات (الحاصدات والساحبات) وكذلك تهيئة السيارات الحضرية والالتزام بجدول الخفارات للساحبات والذي سوف يعد مسبقا من قبل مركز الدفاع المدني .


45
العطار في جريدة الزمان يكتب عن كنائس الموصل
وثيقة تاريخية خطيرة ومهمة بذل فيه المؤلف الجهد الكبير في التوثيق
عنكاوا كوم –خاص
كتب الاعلامي والصحفي حمدي العطار  مقالا استعرض فيه الكتاب الذي اصدره الصحفي واعلامي سامر الياس سعيد بعنوان (كنائس الموصل .. التاريخ والالم )ووصف العطار الكتاب المذكور بكونه وثيقة  تاريخية خطيرة  ومهمة بذل فيها المؤلف الجهد الكبير  في التوثيق وفيما  يلي نص المقال المنشور في جريدة الزمان ..
من اجل احياء الاثار والتراث المسيحي في العراق والذي حاولت قوى الظلام طمس هذه الهوية التاريخية في بلاد الرافدين يأتي الجهد التوثيقي المهم في كتاب “كنائس الموصل التاريخ والألم” للكاتب سامر الياس سعيد، وهو ليس مؤرخا يكتب عن التاريخ بل هو يجسد البعد التاريخي للكنائس والاديرة والمدارس المسيحية في الموصل معبرا عن ألمه وعمق الجرح الذي احدثه داعش عند احتلال الموصل ،فهو يعود “مسكونا بالذكريات/ اعود للموصل/ لعلني أداوي / جراح مدينة/ أنهكتها الحرب/ وتركت جروحا غائرة في جنباتها، حتى التاريخ بقي صامتا أمام قسوة الألم”
 
اكمال المشروع
 
سامر الياس كان يملك مشروعا في التوثيق لهوية المسيحيين في العراق،فهو لديه مجموعة من المؤلفات قد تعود الى 2006 (قمة العطاء) وفي سنة 2011 (عندما توقف الزمن) وفي سنة 2014 سنة احتلال داعش للموصل صدر له (العمق التاريخي للمسيحية في مدينة الموصل) وبالتوالي للسنوات 2015-2016 – و2017 كانت له الكتب التالية (حكايات لبدتها الغيوم- مولود في أكيتو- ملامح وقضايا في الاعلام السرياني) سنة 2018 صدر له هذا الكتاب الذي تم تقييمه من قبل الدكتورة “زينب عبد الله هلال”- الهيئة العامة للآثار والتراث “عرض الكاتب احوال نلك الابنية – المسيحية- ومن تعاقب على ادارتها وخدمتها وما حدث لها من ترميمات منذ بداية تشييدها إلى دخول داعش للمدينة،ويعد هذا العرض والتوثيق مهما للمختصين بصورة خاصة وللناس بصورة عامة كونه أحتوى على الكثير من المعلومات القيمة التي طرحها الكاتب مشكورا ” هذا ما يخص الشق الاول من مضمون الكتاب وهو (التاريخ) اما الشق الثاني من الكتاب وهو (الالم) “بعدها عرج في القسم الثاني من الكتاب إلى ما حدث لهذه الصروح الشامخة الايمانية من دمار والتي تتلمذ فيها العديد من الكتاب والرهبان والتلاميذ ومنهم من اصبح من رجال التاريخ الحديث”
 
ضد التشويه
 
يشير الكاتب في مقدمة الكتاب الى المصادر والمشاهدات التي وفرت له المادة المناسبة لأصدار هذا الكتاب ولعل الهدف وهو مهم جدا الذي دفعه لتاأليف هذا الكتاب هو “الغاية من تقديم الكتاب للقراء ان كنائس الموصل مرت خلال حقبة سيطرة تنظيم داعش بملابسات عديدة سواء بتاريخها أو بمواقعها واستمر اللبس مع الشروع بتحريرها حتى ما بعد التحرير حينما ابرزت بعض التصرفات التي قام بها موصليون الجهل بتاريخية تلك الكنائس فعدوها تارة بيوتات موصلية أو مجرد سراديب كونها منخفضة عن سطح الارض او غيرها من الشواهد التي دفعتني للتصدي للحديث عن تاريخية تلك الكنائس فضلا عن واقعها الحالي”يقع الكتاب 156 صفحة ويتضمن صور ملونة موثقة بالاسماء والتواريخ التي التقطت لها هذه الصور لمقارنتها بما الت اليه من دمار وتخريب .
 
الكتاب يعد وثيقة تاريخية خطيرة ومهمة بذل فيه المؤلف الجهد الكبير في التوثيق  والمقابلات والكتابة والتحليل
 
https://www.azzaman.com/%D9%83%D9%86%D8%A7%D8%A6%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%B5%D9%84-%D8%A8%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE-%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%84%D9%85-%D8%AD%D9%85%D8%AF%D9%8A/

46
في الذكرى السادسة لاختطافهما ... قداس وصلاة على نية عودة المطرانين يوحنا إبراهيم وبولس يازجي في لينشوبينغ السويدية

بمناسبة الذكرى السادسة لتغييب صاحبي النيافة المطرانيين مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم متروبوليت حلب للسريان الأرثوذكس وبولس يازجي متروبوليت حلب والاسكندرون للروم الأرثوذكس، احتفل الأب الخوري أيوب اسطيفان بالقداس الإلهي في كنيسة السيدة العذراء للسريان الأرثوذكس في مدينة لينشوبينغ السويدية، وذلك يوم الاحد المصادف في 5 أيار / مايو 2019.
وخلال القداس ارتجل الخوري اسطيفان كلمة من وحي المناسبة استنكر فيها الصمت المطبق حيال قضية تغييب المطرانين، مطالباً كل من له يد في هذه القضية الحساسة بالنسبة لنا كسريان وكمسيحيين، أن يسرع في حلها وكشف مصيرهما، ليصار إلى عودة المطرانين إلى كنائسهم وشعبهم ومحبيهم.
مضيفاً في كلمته أنه في حال عجز البشر عن حلّ هذه القضية فحتماً ربنا لن يعجز ذلك واتكالنا أولا واخراً عليه وحده، وخصوصاً وأن المطرانين نذرا نفسيهما للرب ولخدمة شعبه منذ نعومة أظافرهم مستشهداً بقول صاحب المزامير: الاحتماء بالرب خير من التوكل على إنسان، الاحتماء بالرب خير من التوكل على الرؤساء.
وحذر اسطيفان من امرين الأول انتهاك للإنسانية كاملة باستمرار احتجاز وتغييب شخصيتين دينيتين ومجتمعيتين هامتين لهما دور هام في نشر رسالة السلام والمحبة والحوار، الذي تعتبر سوريا بأمس الحاجة لهم اليوم، والثاني المتاجرة من قبل البعض بقضية المطرانين، واللعب على عواطف أبنائهم ومحبيهم الذين يترقبون أي اخبار عنهما دون أي إحساس بالمسؤولية الأخلاقية أولا واخراً.
وفي ختام كلمته اعطى الكلام للمدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان جميل دياربكرلي الذي قال إننا اليوم امام مناسبتين حزينتين: الأولى جريمة اختطاف المطرانين إبراهيم ويازجي قبل ستة سنوات حينما كانا يقومان بعمل انساني بحت، والثانية هي عملية تغييب المتعمدة لهذين الحبرين الجليليين على مدى ستة سنوات، والتي تتمثل بالصمت المحلي والإقليمي والدولي، بالإضافة إلى اللامبالاة من قبل مجتمعاتنا في المطالبة بحريتهما.
وشدد دياربكرلي في كلمته على أن اهمالنا لهذه القضية كشعب ومؤسسات يقود إلى لامبالاة دولية، داعيا كل مؤسسات شعبنا الكنسية والقومية والاجتماعية إلى إظهار اهتمام جدي اتجاه هذه القضية التي تعتبر انموذج لمآسي مسيحيي الشرق الأوسط، وغيرها من القضايا السابقة، لكي لا نكون لاحقاً أمام جرائم أخرى، مظهرين لكل من يحاول أن يضطهدنا اننا لسنا بلقمة سائغة في افواههم، ولسنا مكسر عصا لأي طرف من أطراف الصراع في الشرق الأوسط.
كما بين المدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان أن قضية هامة كقضية تغييب المطران يوحنا إبراهيم تتطلب منا ان نلتف حولها لكونها : قضية قومية كون المطران يوحنا إبراهيم سرياني، ومن النشطاء في حقل التأليف والطباعة ونشر التراث والثقافة السريانية، وقضية كنسية في الوقت ذاته فإبراهيم مطران سرياني ارثوذكسي لواحدة من اهم ابرشيات الكرسي الانطاكي، وقضية وطنية فلا احد يستطيع نكران الدور الوطني للمطران يوحنا إبراهيم الذي استطاع ان يجمع حوله كل مكونات الوطن من مختلف الأديان والطوائف والثقافات، بالإضافة إلى مواقفه الجريئة دفاعاً عن الوطن والمواطن، بالإضافة لكونها قضية مسيحية مشرقية نظراً للدور الذي لعبه المطران في نسج علاقات التعاون والتنسيق والحوار بين كل مسيحيي المنطقة، ولم يوفر أي منبر للدفاع عن الحضور المسيحي المشرق في كل أنحاء العالم.
وفي ختام القداس الإلهي قدم الأب الخوري أيوب اسطيفان صلاة خاصة باللغتين السريانية والعربية على نية إطلاق سراح المطرانيين يوحنا إبراهيم وبولس يازجي.

47
في اليوم العالمي لحرية الصحافة ..ما نصيب مسيحيي الموصل من استهداف
الصحفيين ؟

عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

مر يوم الاحتفال بحرية الصحافة وسط تقارير اعلامية تحدثت عن مواطن الخطر في استهداف الصحفيين اذ مازالت حرية الصحافة مهددة في اغلب دول الشرق الاوسط لاسيما العراق الذي سجل معدلات قياسية بحوادث استهداف  الصحفيين  في غضون السنوات التي تلت عام 2003  اذ شهدت سنوات العنف الطائفي اغتيال العشرات من الصحفيين كان ابناء المكون المسيحي  من جملة من استهدفهم الحوادث الامنية  خصوصا بمدينة الموصل اذ في يوم 14 اذار (مارس) من عام 2005 ونتيجة سيطرة شبه تامة من جانب تنظيم القاعدة  في المدينة  اودت الحوادث الامنية بصحفي شاب كان يعمل مصورا تلفزيونيا لقناة الموصل الارضية التي كانت تعرض اعترافات  مجرمي القاعدة بعد القاء القبض عليهم من قبل لواء الذيب فدفع المصور الصحفي حسام هلال سرسم حياته ثمنا للحقيقة في تلك الايام المغمسة بالدماء والحوادث التي تباينت بين الاختطاف والقاء جثث الابرياء في العراء حيث مانت تنهشها الكلاب السائبة في اقسى الايام التي شهدها الموصليين قبل ان يقوعوا بقبضة تنظيم الدولة الاسلامية  في صيف عام 2014 

اما الحادثة الثانية التي اودت باحد الصحفيين المسيحيين فكان ايضا مصورا تلفزيونيا ينقل  الحوادث التي تجري في المدينة  واخرها الاعتصامات التي كانت تسود المدينة خصوصا قبل ان تقع المدينة بقبضة تنظيم داعش  حيث  استشهد المصور علاء ادور  في كانون الاول (ديسمبر) من عام 2013 .

تجدر الاشارة الى ان اليوم العالمي لحرية الصحافة يحتفل فيه في كل بقاع العالم في الثالث من آيار/مايو من كل عام ، وهو يوم حددته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو، لتحيي عبره ذكرى اعتماد إعلان ويندهوك التاريخي الذي تم في اجتماع للصحافيين الأفارقة في 3 أيار/ مايو 1991.
 
وتخصص الأمم المتحدة هذا اليوم للاحتفاء بالمبادئ الأساسية، وتقيييم حال الصحافة في العالم، وتعريف الجماهير بانتهاكات حق الحرية في التعبير، والتذكير بالعديد من الصحافيين الذين واجهوا الموت أو السجن في سبيل القيام بمهماتهم في تزويد وسائل الإعلام بالأخبار اليومية.

48
مسيحيون يخشون تدهورا امنيا خطيرا في الموصل يعوقهم على التزاماتهم الوظيفية
عنكاوا كوم-الموصل –سامر الياس سعيد
كشف عدد من المسيحيين الموظفين في دوائر بمدينة الموصل عن مخاوفهم جراء التدهور الامني الملحوظ الذي باتت  تشهده المدينة في غضون الاسبوعين الاخيرين .

وقال سعد سمعان  بان دراجة نارية  مفخخة انفجرت في ساعة الذروة في صباح امس (السبت ) بمنطقة المجموعة الثقافية  لتنذر من جديد بعودة المفخخات التي كانت سمة حياة اهالي المدينة قبل سيطرة تنظيم داعش  على المدينة في صيف عام 2014  مضيفا بان ما يخشاه بان تلك المفخخات باتت تهدد المئات من الموظفين المسيحيين الذين باتوا يقصدون المدينة  من اجل دوامهم بدوائرها لاسيما في جامعة الموصل .

وقال رؤوف ميخا  بان الانباء ايضا كشفت عن تزايد اعمال  الثار من عوائل الدواعش بمدينة الموصل  الامر الذي باتت تتناقله وكالات انباء مثل وكالة الانباء الالمانية حينما اشارت قبل نحو ايام الى  تصريح  لقاضي في المحكمة  الجنائية في نينوى يدعى  وعد الله الخفاف حول تزايد الحوادث الجنائية ضد عوائل داعس حيث نظرت المحكمة  بدعوى  قتل تم احد افراد التنظيم  وشقيقته على يد احد المتضررين  في حي الحدباء كما تم القبض بحسب الخفاف على  احد الاشخاص بعد قتله لشقيقة داعشي خلال عودتها من المدرسة  بسلاح كاتم للصوت انتقاما لمقتل زوجته واطفاله على يد التنظيم المذكور ..

49
توقعات مراكز البحوث من أن داعش سيستهدف المسيحيين في الهجوم الرمضاني السنوي

واشنطن اكزامنر – روس ريد
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


أشار تقرير جديد لمراكز البحوث أن تنظيم الدولة الإسلامية سيستهدف المسيحيين كجزء من الحملة الهجومية للجماعة الإرهابية خلال شهر رمضان المُقبل.

وكان نُشطاء من داعش قد قتلوا أكثر من 250 شخصاً يوم الأحد في عيد الفصح وذلك في هجمات منسقة على الكنائس والفنادق في سريلانكا يوم 21 من شهر نيسان الماضي. ويقول التقرير الذي نشره معهد الدراسات الحربية (ISW) أن تلك التفجيرات الانتحارية كانت بمثابة انطلاق البداية لحملة هذا العام الإرهابية للجهاديين في شهر رمضان لهذه السنة.

وقال باحثوا معهد الدراسات الحربية، براندون ولاس وجنيفر كافريلا، أنه من المحتمل أن يُحاول تنظيم الدولة الإسلامية شَنْ هجمات خارجية إضافية خلال شهر رمضان لهذا العام الذي يبدأ يوم الاثنين المُقبل.

ووفقاً للتقرير، حدث في الأقل هجومين لداعش في روسيا في أواخر شهر نيسان الماضي. وأضاف الباحثون أن هذه الهجمات تتفق مع حملة داعش الطويلة المدى لإلحاق الخسائر بالسكان المدنيين وغرس الخوف وزعزعة استقرار البلدان خارج حدود الخلافة. وقال الباحثون، "يعتزم تنظيم الدولة الإسلامية إثارة رد فعل عنيف ضد الفئات السكانية الضعيفة من المسلمين لتقسيم المجتمع وتأجيج التطرف وتمكين عمليات التجنيد لصالحه.

استهدف داعش الغربيين في حملاته الرمضانية السنوية منذ عام 2014. واتفق مع هذا التقرير بليز ميستال، الزميل في معهد هدسون، على أنه من الملرجح أن يستهدف داعش المسيحيين، وذلك من مراجعة تاريخ هذا التنظيم ورغبته في ضرب أماكن هدفه منها إرسال رسالة الى الغرب. وأضاف ميستال، لكن ليس من المرجح أيضاً أن يكون هذا هو التركيز الوحيد أو الأساسي لإستراتيجية داعش. بدلاً من ذلك ومع تضاؤل سيطرته الاقليمية على العراق وسوريا، فإن داعش يستثمر من حملته إعادة بناء خلافته وأبعادها.

تُعزز الزيادة الأخيرة في نشاط داعش وجهة نظر ميستال. والى جانب تفجيرات سريلانكا، نفذت المجموعة ضربات أصغر في المملكة العربية السعودية وبنكلاديش، كما استحدث التنظيم أيضاً ولاية أو مقاطعة جديدة في جمهورية الكنغو الديمقراطية في 18 من شهر نيسان الماضي، وتابع ذلك بهجمات متعددة هناك.

وربما كان الحدث الأبرز بعد مذبحة سريلانكا هو إطلاق شريط فديو يزعم أنه يُظهر زعيم داعش أبو بكر البغدادي. وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها رؤية القائد الإرهابي في الأماكن العامة منذ أن أعلن نفسه خليفة في عام 2014 من منبر المسجد النوري الكبير في الموصل – العراق.

يأتي إطلاق الفديو عند نقطة تحوّل حاسمة لداعش حيث تواصل المجموعة انتقالها من الخلافة البرية في العراق وسوريا الى شبكة إرهابية دولية قادرة على ضرب أهداف في جميع أنحاء العالم.

قال البغدادي في شريط الفديو "معركتنا هي معركة استنزاف وسنطيلها على العدو، ويجب أن يعلموا أن الجهاد سيستمر الى يوم القيامة". وأشاد الزعيم الإرهابي بالهجمات التي وقعت في سريلانكا والمملكة العربية السعودية، وقبِل تعهدات الولاء من الإرهابيين في بوركينا فاسو ومالي. ويعتقد باحثوا معهد الدراسات الحربية أن هذه هي علامة واضحة على قيام داعش بتحويل تركيزه الى أفريقيا. ويبدو أن الولايات المتحدة والقوات المشاركة معها قد لاحظت ذلك، حيث قامت بغارات جوية ضد قوات داعش في الصومال يوم السبت الماضي. وكانت هذه هي الضربة الجوية الثانية في الشهر الماضي ضد داعش في الصومال.

انخرط داعش في هجمات شهر رمضان السنوي منذ عام 2012. وتشير الحملات الإرهابية الى انتشار الضربات على نطاق واسع، لكن في بعض الحالات استهدف الإرهابيون مجموعات محددة، بما في ذلك الشيعة والأكراد والمسيحيين بهدف تحفيز الإنقسام.

في عام 2012 أعلن البغدادي حملة "كسر الجدران" في العراق والتي كانت تهدف الى إضعاف البلد الذي هو ضعيف بالفعل. وفي النهاية دفع ذلك الحكومة الى القمع بعنف لحركة احتجاج سنيَة. وفي العام التالي بدأت المجموعة بحملة لتخويف السنّة فيما أسموه "حصاد الجندي" في عملية لتمهيد الطريق للإستيلاء على العراق. وفي عام 2014 أعلن البغدادي استحداث الخلافة . وأظهر إطلاق النار على المتحف اليهودي في بلجيكا قدرة المجموعة على الضرب في الخارج. وفي عام 2015 تم استهداف الأكراد السوريين في محاولة لإحباط معنويات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد داعش.

وشهد العام التالي مقتل 49 شخصاً على يد مسلح في نادي المثليين الليلي، بولصي، في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا الأميريكية، وهو الهجوم الإرهابي الأكثر دموية في أميريكا منذ 11 أيلول عام 2001. وفي عام 2017 ضربت المجموعة ايران فيما وصفه معهد الدراسات الحربية بأنه عملية عقاب لمن يُعادي داعش. كذلك شنَّ الارهابيون هجومين في انكلترا في ذلك العام، إذ قُتِلَ ما يقرب من 24 شخصاً في تفجير انتحاري لحفلة أريانا كراندي في مدينة مانجستر، وقُتِلَ 8 أشخاص في هجوم آخر على جسر لندن. وفي عام 2018 استهدف داعش المسيحيين في أندونيسيا في محاولة واضحة لإثارة المشاعر المعادية للمسلمين في الغرب وإظهار مدى وصول المجموعة الى خارج الشرق الأوسط.

50
مغالطات كثيرة تسيء لمسيحيي الموصل  في صحف المدينة 
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تباينت طريقة تغطية الاحداث الخاصة بمسيحيي مدينة الموصل في وسائل اعلام الموصلية خصوصا صحافتها الورقية التي بوشر باصدارها بعد تحرير المدينة من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  واعادت بعض الصحف  اصدارها مثل جريدة عراقيون التي انت مملوكة لمحافظ نينوى الاسبق اثيل النجيفي  والتي اهتمت بعد اعادة اصدارها بتغطية انشطة  رئيس مجلس النواب السابق اسامة النجيفي في محافظة نينوى اذ ابرزت خبرا في صفحتها الثانية عن تهنئة النجيفي للمسيحيين بعيد القيامة  اذ زخر الخبر المنشور بالاخطاء التقنية  لاسيما في استقبال المطران بطرس موشي دون ابراز منصبه وصفته في كنيسة الطاهرة للسيد اسامة النجيفي  مختتمة الخبر بالاشارة الى السيد المطران وذلك في العدد الصادر يوم الثلاثاء الموافق 23 نيسان (ابريل ) الماضي  اما صباح الموصل الصحيفة التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي فلم يغب المسيحيين عن صفحاتها  ففي عددها الصادر  يوم 9نيسان ارخ الدكتور  ابراهيم العلاف على مدى مقالة موسعة  لسيرة حياة البطريرك مار روفائيل الاول بيداويد فيما تضمن عدد الصحيفة المذكورة الصادر يوم 23 نيسان  مقالة مترجمة عن صحيفة الغارديان البريطانية تناول فيه الكاتب مارتن شولوف احتفال اقدم بلدة مسيحية في العراق بعيد الفصح (هكذا جاء العنوان الزاخر بالاخطاء )..

51
نقاد: «أحوال مظلوم» رواية سوداوية تناقش المقدسات المسيحية

عنكاوا دوت كوم/مصر العربية/كرمة أيمن

في "صالون أم هاشم" الذي يقيمه الصحفي والشاعر سيد محمود، في ضيافة بيت السناري بالسيدة زينب، تجمع محبي الأدب لمناقشة رواية "أحوال مظلوم" للقاص والروائي سعيد نوح، والتي صدرت عن منشورات الربيع بالقاهرة.
 

وبدأ الشاعر سيد محمود، حديثه عن مشروع سعيد نوح الروائي الذي يمتد عبر ربع قرن من مواصلة مشروعه الروائي، منذ صدور أولى روايته "كلما رأيت بنتا حلوة أقول يا سعاد " التي صدرت عن الهيئة العامة لقصور الثقافة عام 1995، ثم صدرت في طبعة ثانية في مكتبة الأسرة عام 2003 ، وتوالت طبعات هذه الرواية المميزة التي أحدثت صدى واسعا في توقيت صدورها لأول مرة.

وأشار سيد محمود، إلى اهتمام سعيد نوح بالمهمشين، وخاصة عالم المسيحيين في خصوصيته، ولم تكن أحوال مظلوم هي الرواية الوحيدة التي ناقشت هذا العالم، وحاولت كشفه في خصوصيته الثقافية، إنما أصدر رواية "أحزان الشماس" عن المجلس الأعلى للثقافة عام 2010 وناقشت عالم المسيحيين المصريين، وكشفت عن آمالهم وأحزانهم، مشاكلهم وتاريخها القديم والحديث.


 

وعن روايته، قال سعيد نوح، إن "أحوال مظلوم" تعالج قلقا وجوديا إنسانيا من ناحية، حيث يتعرض مظلوم لظلم حقيقي من قبل العائلة التي عمل الجد فيها وزيرًا لمالية محمد علي الكبير، ثم ظلم تاريخي تعرضت له الشخصية المسيحية في مصر منذ القرون الأولى لدخول الإسلام إليها.
 

وأكد سعيد نوح، أن بطله لا يعرف  كيف بدأت العداوة بينه وبين أخيه، لكن من خلال السرد يظهر أن هناك أشياء تتحرك في القلوب على مدار الأيام ويكبر الفتي ويدخل إلي مرحلة التعليم ويتفوق الصغير علي الكبير، مما يظهر الحقد الدفين.

وحين تأتي إرسالية التبشير الأولى عام  1851 وتسكن في بيت كبير من بيوت المعلم بولس، وتمر الأيام، ويتحول قلب أوديت، الراهبة التي أحبت مرقص من النظرة الأولى، إلى حب مظلوم الذي تقرب منها من خلال  اللقاءات التي تمت بينهما في الإسطبل الكبير الخاصة بالعائلة والمتواجد بجوار البيت الذي يتحول إلي اسبتالية تعالج الفقراء والعامة.

تمر الأيام، وتقع في غرام مظلوم، لكنها لا تتمكن من الزواج منه بعد أن عرف القس رئيس الإرسالية بتلك العلاقة، فيحذرها في الاستمرار في علاقتها بمظلوم لأنها راهبة وقدمت إلى مصر من أجل التبشير وليس من أجل الحب والزواج، فتفر أوديت إلى دير نائي في أسوان، وحين تصل هناك لا تتحمل آلام الفراق، فتموت.
 

أما مرقص، يتعرف على فكر مدرسة التبشير ويقرر ترك مذهبه ويدخل إلي مذهب الانجيليين ويكتشف الأب بولس ذلك  ويقرر أن يعيده إلى ملته، لكنه لا يستطيع رغم كل ما قام به، ويحكم عليه أن يترك داره وماله وأولاده ويأخذ زوجته فقط ويترك أسيوط كلها، ويفعل مرقص، ويتجه شمالا إلى الإسكندرية، ويعود مظلوم مرة أخرى كبير العائلة.
 

تكشف الرواية علاقة الكنيسة الشرقية بفكر مدارس التبشير والإرساليات الغربية، ومدى غضب آباء الكنيسة الشرقية في مصر من ذلك التحول المذهبي الذي يقوم به كل من يؤمن بفكر تلك المدارس التبشيرية.

 

ومن جهته، ناقش الناقد مدحت صفوت، الرواية من ناحيتين، ناحية جمالية فنية، حيث البناء السردي وطرائق السرد فيه، والزمان والمكان، حيث أن بنية رواية "أحوال مظلوم" تقدم شكلا من أشكال المعرفة التاريخية٬ حيث يمتد زمن السرد فيها من تاريخ حكم محمد علي حتى بداية القرن العشرين٬ وصولا لزمن السرد 2018.

وأوضح الناقد مدحت صفوت، أن الكاتب في هذه الرواية يخاطب ويناقش المتلقى مباشرة في صورة حكي لحكاية سوداوية غامضة وليست بيانا سياسيا أو دينيا.

وتابع: "حكاية "مظلوم" هي حكاية الابن الأكبر لوريث بيت وزير المالية في عهد محمد علي المعلم بولس جرجس بولس العريان، ذلك الرجل الذي قتله ابراهيم باشا وتركه يومين قبل أن يدفن.

مظلوم، الذي ولد بإذنين كبيرتين، ما إن تفحت عيناه حتى عرف موقعه داخل العائلة الكبيرة ذات المجد والثراء.

كان ولي العهد الأول للعائلة الثرية التي ارتبطت بالسلطة والحكم في عهد محمد علي، أنجبه الأب على شوق كبير، فقد ظل خمس سنوات في البحث عن الإنجاب، وحين جاءه مظلوم أنفق كل ما في جهده من أجل إسعاده وتدليله.

أمضى الصبي  طفولة رائعة، يُحمل من كتف لكتف، يأمر فيطاع، لكنه أبدا لم يرض عن ذلك، ربما لأذنيه الكبيرتين اللتين كانتا مصدر سخرية من الأغراب الذين يرونه لأول مرة دخل في ذلك الشعور بعد الراحة، كان في داخله قلق لا يعرف مصدره.  كان كالمزروع خارج أرضه الحقيقية، ظل الصبي المدلل يبحث عن ذاته المغتربة داخل أسرته، ولم لا وقد كتبه الله عنده مظلوما حسب اسمه، ظل يبحث عن ذلك المختفي بجدية تامة، كان كمن يبحث عن مأزق لا يستطيع الفكاك منه.

 

كان يمضي في حياته الجميلة التي يبحث عن تغييرها دون أن يعرف مصدر  قلقه النفسي والوجودي، حتى أنجب أباه ابنا آخر، وهنا تبدلت أحوال مظلوم، فلم يعد ولي العهد لتلك الأسرة العريقة المدلل، بل انتقل الاهتمام إلى أخيه الجديد مرقص.

ولم يكن فقده لاهتمام الأسرة هو أكبر همه، بل  ذلك الظلم الذي كان يتخيله ويبحث فيه والمأخوذ من اسمه رغم أنه كان من أسرة ثرية ولها وضعها في  أسيوط.

يكبر "مظلوم" ويتعرف على "أوديت" الراهبة التي جاءت مع البعثة التبشيرية وتشاء الصدف أن تحب أخاه مرقص الذي كان بدوره يحب ابنة عمته.
 

من ناحية ثانية، ناقش صفوت، الخطاب الثقافي فيها، حيث تناولت الرواية المقدس المسيحي، وكيفية النظر إليه، وعلاقته بالإنسان، وكذلك السردية التاريخية المسيحية وعلاقتها بالآخر المسلم.

ورأى صفوت، أن الرواية تناقش التاريخ العربي المليء بالجرائم ضد المسيحيين٬ حتى عمر بن عبد العزيز الذي وصف بأنه أكثر أهل الأرض عدلا٬ لم يسلم المسيحيون في عهده من دفع الجزية.

 

وكانت فترة الحكم الفاطمي هي أفضل الفترات بالنسبة للمسيحيين في تاريخ الحكم العربي الإسلامي، خاصة وأن الإمبراطورية الإسلامية لم تختلف كثيرا عن الإمبراطورية الرومانية في عسفها وظلمها للمسيحيين٬ مما اضطر المسيحيين للدخول إلى الإسلام للهرب من دفع الجزية، والفقراء هم من دفعوا الثمن مرتين٬ مرة لأنهم فقراء٬ وأخرى لأنهم مسيحيون.

52
باحث موصلي يحصي الجمعيات المسيحية  الفاعلة من عام 1908 لغاية 1958

عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

 ضمن كتابه الذي اصدره مؤخرا  احصى الباحث عبد الجبار حسن الجبوري عشرات  الجمعيات الدينية  في العراق والتي عملت للفترة  من عام 1908 ولغاية 1958 في كتاب حمل ذات العنوان حيث استهلها  بمقدمة بين فيها  جهده الدؤوب في  احصاء الجمعيات الدينية وضمها في كتيب صغير  لتكون دليلا للقاريء متناولا فيها الجمعيات الاسلامية والمسيحية  واليهودية  والبهائية والصابئة  التي وقف عليها الكاتب  ليذكر  تاريخ تاسيس تلك الجمعيات  واهدافها  وتحديد الفترة الزمنية  الخاصة بالتاسيس  ومن انضم اليها من المؤسسين  لتتحدد تلك المعلومات وتقتصر على الجمعيات الاسلامية فقط دون ان يبرزها حينما ذكر الجمعيات المسيحية مكتفيا بايراد بعض المعلومات المتعلقة باربعة جمعيات متوسعا بذكر  معلومات مقتضبة عنها  فيما تحدث عن نحو  اكثر من 30 جمعية اخرى محددا تاريخ تاسيسها فقط  ومن الجمعيات التي ذكرها الجبوري نورد هنا تسمياتها  حيث استهلها بالمحفل الكاثوليكي التي تاسس عام 1889 في بغداد وكان محددا لابناء الطائفة الكاثوليكية وقد ازدهر المحفل وزاد اعضائه بعد اعلان الدستور العثماني سنة 1908

اما الجمعية التالية فذكر انها الجمعية  الادبية الكلدانية  في العشار  وتاسست في تشرين الثاني عام 1909 برائاسة  القس يوحنا نيسان وغايتها كانت رفع مستوى  الطائفة الكلدانية  والجمعية الاخرى التي اوردها الباحث هي جمعية اتحاد الشبيبة  وتاسست عام 1912 في بغداد ومن ابرز مؤسيسها يوسف غنيمة  رئيسا وارتين  يوسف فرج الكاتب العمومي  والاعضاء  فرنسيس جبران ويوسف فتح الله لوقا ورزوق داود وتوماس يعقوب وغايتها الاهتمام بالشبيبة  وتاسيس المدارس والمكتبات الادبية  ورعاية  ابناء الطائفة  وانتهت ببداية الحرب العالمية الاولى  وجمعية الشورى  التي كانت تضم جميع الطوائف من اليهودية والاسلامية والمسيحية  وتاسست  من قبل الحاكم العسكري البريطاني في العراق سنة 1920 وبالتحديد في اب اغسطس غايتها  تقديم الاستشارة  الى الحاكم العسكري البريطاني 

اما الجمعيات المسيحية الاخرى التي اكتفى الباحث بذكر تاريخ تاسيسها فهي كالاتي  جمعية  اخوان المحبة الدومنيكان اسست في بغداد سنة 1931 وجمعية الاخوة المسيحية التي تاسست في بغداد سنة 1934وجمعية ارام الاثورية  الكلدانية  التي تاسست في بغداد سنة 1928 وجمعية تربية  الشبان المسيحيين الاشوريين  التي تاسست في بغدادعام 1928 والنادي الاثوري الذي تاسس في الموصل عام 1933 وجمعية  السريان الارثوذكس الخيرية  التي تاسست في بغداد عام 1935 وجمعية سيدة  النجاة  الخيرية  السريانية  التي تاسست في بغداد عام 1934 وجمعية الشبان المسيحيين  التي تاسست في الموصل  عام 1925 وجمعية الشبيبة الارمنية  التي تاسست في الموصل سنة 1927 والجمعية  الخيرية السريانية  التي تاسست في بغداد عام 1925وجمعية راهبات القديسة كاترينا التي تاسست في بغداد عام 1935 وجمعية الرحمة  الخيرية الكلدانية  التي تاسست في بغداد عام 1932 والجمعية الكاثوليكية  التي تاسست في بغداد عام 1933 وجمعية محتاجي الارمن التي تاسست في بغداد عام 1930 وذاتها التي تاسست في كركوك في عام 1933 وجمعية الطاهرة  الخيرية للسريان الكاثوليك  التي تاسست في الموصل عام 1945 والجمعية الخيرية للسريان الكاثوليك التي تاسست في الموصل عام 1917 وجمعية مار توما للسريان الكاثوليك التي تاسست في الموصل عام 1930وجمعية الاحسان للسريان الارثوذكس التي تاسست في الموصل عام 1927 وجمعية الشابات المسيحيات وجمعية الامهات الاثوريين  وجمعية اخوات المحبة  الدومنكيات لتقدم العذراء وجمعية الرافة الخيرية  للارمن الكاثوليك وجمعية  الراهبات الكلدانية بنات مريم وجمعية  الشبان الاثوريين من اهالي قرية  مار زيا للرياضة والثقافة وجمعية  السيدات اليونانيات لاسعاف الفقراء وجمعية  الاحسان للسريان الكاثوليك في الموصل  وجمعية  الرهبان الانطوانية  للربان هرمز الكلدانية  في الموصل  وجمعية الرحمة  الكلدانية  في كركوك وجمعية  الاحسان الارثوذكسية  وجمعية سانت جورج في بغداد وجمعية  السيدات اليونانيات  في بغداد ..

54
بعد ما احدثه داعش بها من خراب .. اكبر كنائس الموصل تئن بجراحها المثخنة في زمن القيامة
عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد

حينما علا بنيانها في عام 1988   اعتبرت كاتدرائية مار افرام من اكبر كنائس المدينة حيث كانت تحتضن نحو 250 او اكثر من المصلين  لاسيما في ايام الاعياد  خصوصا في عيد القيامة  الذي كانت له نكهة خاصة حينما يقصدها مؤمنوها ممن  نزحوا للمناطق المجاورة بسبب الاستهدافات ليحيو عيد القيامة فيها  حيث كانت تغص عن بكرة ابيها  بالكثير من المؤمنين  لذلك وجدت من المناسب ان ازورها  في زمن عيد القيامة لاستعيد جانبا من الذكريات التي تربطني بها  فوجدتها كئيبة حزينة تحول مرابها الواسع  لاستقبال سيارات المراجعين للدائرة الامنية المجاورة لها  حتى انك تجد صعوبة في زيارتها الا بعد استحصال موافقة من العارضة الامنية التي خصص لها عنصرين من الشرطة الامنية لاستقبال المراجعين لدائرتهم .

الخراب والدمار الذي احدثه تنظيم الدولة الاسلامية  لم يطمس معالم ما كان يقوم به التنظيم من ممارسات قبل تخريبه لها  بدليل اجهزة الستلايت التي وجدت فيها والتي صادرها التنظيم من اهالي المنازل المجاورة فضلا عن وثيقة اخرى كتبت بلغة التهديد والوعيد من قبل التنظيم  تتوعد اهالي الموصل  بعدم التعاون مع الحكومة المركزية  او الاتصال بهم  وتتيح لهم تمويل التنظيم بالاموال اللازمة ..قبل عام سقوط الموصل  احتفل مؤمنيها باليويبل الفضي لها  فكانت بحق عروسة  الكنائس  اما اليوم ورغم مرور نحو اكثر من 30 عاما على انشائها فكاتدرائية مار افرام مازالت تئن من جراء جراحها التي احدثها التنظيم فيها ..

55
ايناس طالب  تؤدي دور فتاة مسيحية بمسلسل (الفندق )ضمن دراما رمضان على الشرقية
عنكاوا كوم / متابعة
تجسد الفنانة العراقية المعروفة ايناس طالب دور فتاة مسيحية  في المسلسل المؤمل ان تعرضه فضائية الشرقية  بعنوان (الفندق) ضمن دورتها الرمضانية المرتقبة ..وكتب سيناريو  المسلسل  السيناريست العراقي المعروف حامد المالكي فيما يخرجه المخرج العراقي القدير حسن حسني  ويضم المسلسل الى جانب  الفنانة ايناس طالب التي تقوم بدور اريج   التي تعد شاهول  المسبحة  وخيطها  الذي ينظم خرزات المسبحة  نخبة  من نجوم الفن العراقي  من بينهم محمود ابو العباس  وتمارة محمود التي تعود للدراما العراقية بعد غياب طويل .. وبين كاتب المسلسل في تصريحات صحفية  الى ان (الفندق) يتحدث عن ماساة شخص يدعى كريم  يعمل مديرا لفندق  شعبي اختاره السيناريست من اجل التطرق لمجتمع عراقي  مغلق اضافة لاحداث تعج بها الدراما العراقية  ارجا الحديث عنها  من اجل اثارة المشاهد وجذبه لمتابعة المسلسل  الذي تم تصويره في العاصمة العراقية (بغداد) وبمشاركة ممثلين من سوريا ولبنان

56
دراسة جديدة تدعو لثورة  ثقافية في تغطية وسائل الاعلام لقضايا التنوع الديني

عنكاوا دوت كوم/مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية   
صدرت دراسة جديدة تحت عنوان (تنوعنا الديني : وسائل الاعلام وقضايا الاقليات الدينية) للخبير في شؤون التنوع الديني “سعد سلوم”. الدراسة التي نشرتها منظمة دعم الاعلام الدولي IMS في الدنمارك واشتركت مؤسسة مسارت في رصد عيناتها وتحليلها حددت نتائجها مواطن الخلل في تغطية وسائل الاعلام العراقية لقضايا التنوع الديني.
ويلخص “سعد سلوم” مؤلف الدراسة رسالتها بقوله ” تنطوي الدراسة على دعوة لتعزيز تمثيل الاقليات في وسائل الاعلام العراقية والتحرر من إظهارها كضحية، وضرورة عد التنوع عامل قوة وغنى للبلاد، على نحو يتجاوز ترسيخ صورة سلبية عن حضور الاقليات الدينية في المجال العام، مقترنا بتصويرها كضحايا، ما يعطي دلالة على الإطار المهيمن على وسائل الاعلام في تقديم الاقليات الدينية. الأمر الذي  يتطلب بحسب سلوم إحداث ثورة ثقافية في الوسط الإعلامي بشأن مقاربة موضوعات الهوية والمواطنة والتنوع".
الدراسة التي صدرت باللغتين الانكليزية والعربية تضمنت توصيات للمجتمع الدولي والحكومة العراقية والمؤسسات الإعلامية. ويشير "سلوم"  الى شروعه بتصميم برنامج تدريبي للصحفيين العراقيين بناء على نتائج الدراسة يحاول تحسن واقع التغطية الاعلامية لقضايا الاقليات الدينية. وأضاف إن الشروع بتصميم وتدريب الصحفيين بناء على نتائج الدراسة يهدف الى رفع وعي الإعلاميين بشؤون التنوع وقضاياه وتحدياته، من خلال برنامج تدريبي في شؤون التنوع المختلفة، والتدريب على مواجهة خطابات الكراهية والتمييز على أساس ديني، على ان يتم دعم البرنامج التدريبي بإطلاق جوائز سنوية لهذا النوع من الصحافة، من أجل تشجيع الصحفيين المتدربين في وسائل الاعلام العامة والخاصة على إنتاج وكتابة مواد اعلامية تعرف بالتنوع الديني واهميته وخلق مجال منافسة إيجابي يصب في مصلحة تطوير التغطية الإعلامية في هذا المجال.

57
اكاديمي موصلي لـ (عنكاوا كوم )
 الايستحق حادث تفجير باصات طلبة بخديدا نصب في جامعة الموصل  لتخليدهم ..؟
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
طالب الاثاري الاكاديمي المعروف عامر الجميلي الجهات المسؤولة بجامعة الموصل لرفع نصب يمثل  حادث تفجير باصات نقل طلبة  الحمدانية (قرةقوش ) والذي جري في الثاني من ايار (مايو ) عام 2010..وتابع التدريسي في كلية الاثار بجامعة الموصل في اتصال هاتفي مع (عنكاوا كوم ) ان رفع مثل هكذا نصب في احد اروقة جامعة الموصل يمنح دلالة عميقة عما عاناه طلبة المكون المسيحي الذي برغم مثابرتهم والتزامهم من اجل التحصيل العلمي واجهوا ايضا  كاقرانهم حلقات الاستهداف التي تمثلت بابشع صورها حينما زرعت عبوات ناسفة في ممر عبورهم نحو  اماكن تصيلهم العلمي فاودت بحياة طالبة جامعية فضلا عن شهيد اخر حاول انقاذهم بابعادهم عن مناطق الخطر ..وكان يوم الثاني من ايار (مايو ) عام 2010 قد شهد تفجير عدة عبوات ناسفة في منطقة  المحددة بين قضائي الحمدانية ومدينة الموصل  لتستهدف حافلات كانت تقل المئات من طلبة الحمدانية نحو اماكن دراستهم بجامعة الموصل فاودت الحادثة المشؤومة بحياة الميكانيكي رديف  المحروك فضلا عن طالبة  توفيت بعد نحو ايام متاثرة بجراحها ..

58
عاجل / لاماسو ينتصب مجددا في صالة مطار بغداد الدولي
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
انتصب مجددا تمثال لاماسو  المجسم الذي ان يشغل احد صالات مطار بغداد الدولي بعد انتهاء ازمة رفعه التي جرت قبل نحو اسبوع ..وعاد مجسم الثور المجنح بعد جهود بذلتها عضو برلمان اقليم كردستان رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان الاقليم  كلارا عوديشو التي ذكرت في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم ) انها التقت بالنائب الثاني لرئيس مجلس النواب العراقي بشير الحداد لتعرض عليه ما جرى في المطار من خلال ازالة التمثال  وتاكيدها ان ما جرى يعد مساسا بابرز رموز الحضارة العراقية ويحاكي ما اقدمت عليه عناصر تنظيم داعش ابان سيطرتها على مدينة الموصل حينما قاموا بتدمير وتخريب الحواضر الاثارية ومن بينها عدة تماثيل للثور المجنح الذي يعد شعار الحضارة الاشورية ..

59
بوابة الامبراطورية الاشورية تعاني  طمس ملامحها وتغلغل الاعشاب في موقعها
عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد
في منتصف شهر ايار (مايو ) نشر تنظيم الدولة الاسلامية على مواقعه الالكترونية صورا يظهر فيها عناصره  وهم يقومون بتدمير  حواضر اثارية من بينها بوابة المسقى التاريخية التي ترقى للامبراطورية الاشورية  وفيما نقل حجارة تلك البوابة التاريخية  لمواقع مجهولة من اجل  بيعها  بقيت  تلك المواقع تعاني الاهمال حتى بعد التحرير في غياب الجهود البحثية والاكاديمية في الاهتمام بتلك المواقع التي اكتفت دائرة الاثار لرفع لافتة صغيرة  تشير لمنع التجاوز اخفتها الاعشاب الربيعية  التي ملات المنطقة  فضلا عن بقاء الاحجار الخاصة بالسور مدمرة نحو اية جهود لبلورة  اعادة التعمير والاهتمام المطلوب مثلما هو الحال مع الابنية التراثية والتاريخية والتي بوشر ببنائها وتاهيلها .. تجدر الاشارة  الى  تاريخ بوابة "المسقى" يعود إلى القرن السابع (705-618)  قبل الميلاد و هي عبارة عن بوابة لقصر الملك سنحاريب امبراطور الدولة الأشورية الحديثة

60
رئيس اتحاد الادباء السريان لـ(عنكاوا كوم )..تجاوب ادباء العراق مع  مهرجان اكيتو ايجابي
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد

وصف رئيس اتحاد الادباء والكتاب السريان  مجريات مؤتمر اكيتو الذي اختتم مؤخرا في العاصمة العراقية  برعاية وزارة الثقافة والتنسيق مع المكتب السرياني لاتحاد ادباء وكتاب العراق اضافة لاتحاد الادباء والكتاب السريان  بانه تجاوب ايجابي و تفاعلي
واشار روند بولص في حديث خاص لموقع (عنكاوا كوم ) ان المؤتمر شهد مساهمة  عدد من شعراء العراق في قراءات شعرية الى جانب الشعراء السريان  كذلك ساهم الباحث الاثاري  د. فلاح  الجباوي في مداخلة قيمة عن أعياد اكيتو في  بابل في قاعة دوني جورج في المتحف الوطني العراقي مختتما حديثه بالاشارة  الى ان هنالك افاق مستقبلية بين الجهات الثقافية من اجل التعاون  على ان تشهد مدينة بابل اقامة النسخة القادمة من مهرجان اكيتو  بالاضافة لتوسيع  فعاليات المهرجان ..

61
ممثلة المجلس الشعبي في برلمان كردستان تصدر بيانا حول الذكرى 31 لجريمة الانفال
عنكاوا كوم –خاص

اصدرت ممثلة المجلس الشعبي  في برلمان اقليم كردستان بيانا بمناسبة الذكرى 31 لجريمة الانفال التي اقترفها نظام البعث بحق الشعب الكردي ..وعبرت كلارا عوديشو في بيانها الذي تلقى (عنكاوا كوم ) نسخة منه  عن مطالبتها  بهذه المناسبة الحكومة الإتحادية أن تقوم بواجبها تجاه مواطنيها أهالي ضحايا الأنفال بكل ما يتطلب ذلك من الناحية القانونية التعويضات وغيرها حسب المادة 132 من الدستور العراقي وفيما يلي نص البيان :
بيان
نستذكر اليوم الذكرى الحادية والثلاثون لجريمة الأنفال السيئة الصيت اللتي أقترفها النظام البعثي المقبور تجاه شعوب آمنة بعمليات عسكرية يندى لها الجبين وجرائم بشعة بحق شعوب اقليم كوردستان، الكورد والكلدان السريان الآشوريين والتركمان والأيزيديين، بجرائم ترتقى الى الإبادة الجماعية، وإبادتهم، بذلك إنتهك النظام البائد كل القوانين والمواثيق واللوائح الدولية الإنسانية.
إن هذه الجرائم التي اقترفت بأبشع صورها من القتل والتدمير وهدم القرى ودفن عشرات الآلاف من البشر أحياء، لا ذنب لهم سوى مطالبتهم بأبسط حقوقهم الإنسانية ورفضهم للدكتاتورية المقيتة، هذه الجرائم التي صنفت حسب القوانين الدولية كونها جرائم إبادة جماعية بهدف التطهير العرقي لمجموعات بشرية كاملة.
شعبنا الكلداني السرياني الآشوري طالته أيضا هذه الجرائم البشعة وأصبح ضحية بجانب أخوته من شعوب الإقليم حيث مورست بحقه كل ما مورس بحق أخوته الآخرين من قتل وتدمير وتهجير، ولا زالت الى اليوم مكان رفات المؤنفلين من أبناء شعبنا غير معروف، شعبنا وبالرغم من كل هذا باق في وطنه ومؤمن بأن الوطن يجمعنا مع بقية أخوتنا وخاصة الكورد الذين تجمعنا معهم الأرض والنضال والمصير المشترك.
وفي هذه المناسبة نطالب الحكومة الإتحادية أن تقوم بواجبها تجاه مواطنيها أهالي ضحايا الأنفال بكل ما يتطلب ذلك من الناحية القانونية التعويضات وغيرها حسب المادة 132 من الدستور العراقي.
وهنا أيضا نبعث برسالة الى الجميع ونقول بأن أقليم كوردستان كان وسيبقى المكان الأمثل للتعايش السلمي بين شعبنا والأخوة الكورد وباقي المكونات العراقية، وما التجربة الذي مررنا بها أثناء نزوح الألاف من العراقيين الى كوردستان العراق هروبا من داعش، كان وسيبقى مثالا لن ينسى.
وللذين يأملون بتفريغ وطننا من أبناء شعبنا (الأصلاء) نقول، بأننا باقون ونحن الخميرة التي تبث الروح وتزرع الأمل بمستقبل أفضل للجميع.
 
كلارا عوديشو
رئيسة كتلة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري
برلمان أقليم كوردستان

62
واع/ الحشد الشعبي ينفي قيام منتسبين منه بحملة اعتقالات بسهل نينوى

عنكاوا دوت كوم/واع/ مكتب ديالى / س .م

اعلنت قوات الحشد الشعبي  لواء 30 ، السبت، ان مايثار حول قيام منتسبين من الحشد بحملة اعتقالات بسهل نينوى عارية عن الصحة .

وذكر المتحدث باسم اللواء  سعد القدو في تصريح نقله مراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) ان "الانباء بشأن قيام عدد من منتسبي الحشد بحملة اعتقالات بسهل نينوى لاصحة لها"، مبينا ان "هنالك مجموعة اكاذيب يتم بثها من قبل شخصيات لايعجبها حجم العلاقة بين الحشد واهالي محافظة نينوى لذلك يبثون هذه الاخبار ضدنا ".

واضاف ان "الحشد الشعبي يتعامل مع جميع المكونات في نينوى بروح الاحترام والقانون وليس لدينا اية سجون سرية كما ادعت تقارير اعلامية لصحف صفراء ".

63
القامشلي: مصرع مقاتل مسيحي في حادث انفجار

عنكاوا كوم - القامشلي (خاص)

لقي جندي مسيحي في القامشلي، كبرى مدن محافظة الحسكة السورية، مصرعه صباح اليوم السبت الباكر إثر إصابته في انفجار خزان وقود على سطح بنايته في حي الآربوية شرق المدينة الحدودية مع تركيا مساء أمس الجمعة.

وأكد مكتب الحماية (سوتورو) في القامشلي وفاة يونان زكي آحو، وقال في بيان صباح اليوم السبت "توفي البطل المقاتل متأثراً بالحروق التي تعرض لها أثناء قيامه بلحام خزان (مازوت) في منزله بحي الأربوية في يوم الجمعة 12-4-2019 الساعة الرابعة إلا عشرين دقيقة عصراً".

وأوضح البيان -الذي اطلع عليه "عنكاوا كوم"- أنه بعد أن تم إسعاف "آحو" إلى "المستشفى الوطني في القامشلي لتلقي الإسعافات الأولية ريثما يتم تجهيز سيارة من الهلال الأحمر العربي السوري لنقله لحلب بسبب وضعه الحرج، سلم روحه لرب المجد في منتصف هذه الليلة".

وأضاف "أن الشاب المقاتل البطل يونان زكي أحو هو عنصر من عناصر مكتب الحماية السوتورو الذين يخدمون في الجيش العربي السوري -فوج 54"؛ ومقره جنوب القامشلي.

وختم البيان بالقول إن "مكتب الحماية (السوتورو) قيادة و عناصر يتقدمون من آل الفقيد البطل يونان أحو و رفاقه بالسلاح و أصدقائه ومحبيه بأحر التعازي القلبية راجين من الله أن يتغمده بواسع رحمته و يلهمكم نعمة الصبر والسلوان".

وتم إنشاء الـ "سوتورو" في 2012 العام الثاني من الأزمة السورية بهدف "حماية الوجود المسيحي بمحافظة الحسكة"، ويتلقى دعماً من دمشق. وقبل حوالي ثلاث سنوات صار أحد الوحدات العسكرية التابعة للجيش السوري.

64
مسارات تطلق حملة لتعديل مشروع قانون الناجيات الايزيديات

عنكاوا دوت كوم/مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية
#انصفو_االناجيات _واطفالهن
#نريده_قانون_كامل

اطلقت موسسة مسارات MCMD حملة وطنية لدعم إقرار قانون الناجيات الايزيديات وتحسين مسودته التي ستناقش قريبا في البرلمان العراقي.
وتعد مسودة القانون  اول خطوة قانونية من اجل أنصاف ضحايا الإبادة الجماعية من الايزيديين.

وبالرغم من إقرار القانون حقوقا ممتازة للناجيات، الا ان القائمين على الحملة يرون بانها يجب ان تشمل  بعض الحالات التي تستوجب تدخلا قانونيا، وتركز الحملة على ان القانون ينبغي  ان يشمل بقية الضحايا، اذ ان هناك ناجون من الرجال والأطفال، لا سيما بعد ان فقدوا جميع أفراد العائلة وتحولوا الى أيتام بلا معيل. وهناك نساء قد توفوا وهم في قبضة داعش او بعد تحررهن من داعش بسبب مضاعفات ما حصل لهم من أهوال.
ودعت  الحملة الى معالجة النقطة  الأكثر إثارة للجدل، والمتمثلة بعدم توفير القانون  حلا لمشكلة الاطفال الذين نتجوا عن عمليات اغتصاب الايزيديات من قبل مقاتلي داعش، إذ أشار القانون الى معالجة الأوضاع القانونية للأطفال المولودين من الأمهات الناجيات وفقاً للقانون. الأمر الذي يعني ان الطفل سيكون مسلما حتى لو ولد لإمرأة إيزيدية. لذا دعت الحملة الى ايجاد حلول عملية لهذه المشكلة التي  لم يجد القانون مخرجا لها.
ودعت الحملة المرجعيات الدينية الاسلامية والايزيدية لإيجاد حلول لاهوتية واجتماعية لهذه المشكلة، وحثت اعضاء البرلمان على إشراك  قطاعات اوسع من المجتمع الايزيدي والناشطين المدنيين والخبراء لمعالجة هذه النقاط الإشكالية.

ومن الجدير بالذكر ان مؤسسة مسارات تعد من ابرز المؤسسات المدنية المعنية بالحفاظ على التنوع في العراق، وقد احتفلت قبل اسبوع بالذكرى الخامسة عشر لتأسيسها، وكانت قد ساهمت في إعداد مشاريع قوانين لضمان حقوق الاقليات في السنوات الماضية.

65

اختتام معرض اربيل للكتاب بنسخته الـ(14) بتهميش واضح للنخب المسيحية
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
اختتمت اليوم (السبت ) فعاليات معرض اربيل للكتاب بنسختها الـ(14) الذي اقيم برعاية دار المدى للصحافة والاعلام والنشر  وشهدت نسخة العام الحالي التي دامت على مدى عشرة ايام مشاركة مئات ور النشر العراقية والعربية والعالمية  التي استقطبت اعداد غفيرة من الزوار حيث قامت بعض المدن كالموصل ودهوك بتنظيم سفرات ضمنت برامجها زيارة اروقة المعرض الذي اشتمل ايضا  على فعاليات حوارية اسقطبت فيها كتاب ومفكرين للحديث عن محاور تخص  الاعلام والثقافة  والمجتمع ..
وبينت نسخة العام تهميشا واضحا للكتاب والنخب  المسيحية  فيما  كانت دار المدى قد نظمت حفلات توقيع لعدد كبير من الكتاب  استعرضوا كتبهم وتناولوا محاورها  في جلسات  حضرها جمع من المهتمين  اضطر كتاب مسيحيون لتوقيع كتبهم بشكل ضيق وفي رواق دار النشر مثلما هو الحال مع الشاعر المنحدر من بلدة بغديدا بهنام عطا الله الذي قام بتوقيع ديوانه الشعري الذي صدر بطبعة ثانية في موقع دار النشر التي تولت نشر المجموعة الشعرية ..
 كما بين موقع (مؤسسة المدى ) ابرازه لعدد من الجلسات الحوارية التي كانت نسخا مكررة لما حفلت به نسخ الاعوام الماضية دون التفكير بنخب مسيحية تستعرض  ماواجهه المسيحيون في محنة سيطرة تنظيم داعش على مناطقهم مقارنة  بالتحشيد الاعلامي الذي تيسر لاقرانهم من الكتاب الايزيديين  ممن استعرضوا ووثقوا ما  حفلوا به في المحنة المريرة خلال  سيطرة التنظيم على مناطقهم ابان السنوات السابقة..
 كما اشرت نسخة العام الحالي تقصيرا واضحا من المؤسسات الثقافية ودور النشر الخاصة بابناء شعبنا ممن بقت تؤثر موقف المتفرج دون التحرك والاسهام  ولو بعمل جناح متواضع للاصدارات والكتاب التي تصدر عنها او الاشارة لانشطته بغية التعريف بها والمفارقة ان الكثيرين من ابناء شعبنا وثقوا زياراتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي بصور تبرزهم مع فواصل ومحطات ابرزتها اللجنة القائمة على المعرض ..

66
عنكاوا كوم / خاص

اثارت تساؤلات اثارها عدد من ابناء شعبنا بشان غياب نواب المكون الكلداني الاشوري السرياني عن الانشطة التي يمارسها اعضاء مجلس النواب العراقي وينشرها في موقعه الالكتروني عبر نشرة الرصد الاعلامي .

وبين عدد من ابناء شعبنا استغرابهم من غياب اي نشاط حينما تابعوا تلك النشرات التي صدرت عن الدائرة الاعلامية للمجلس  مغيبة اي خبر يمكن ان يبرز عن حضور يمثله اي من نواب الكوتا المسيحية  الخمسة  فضلا عن غيابهم اصلا عن النشاطات التي  تبرز من خلال ما تشهده مناطق تواجد شعبنا خصوصا باحتفال هذا المكون باحتفالات راس السنة الكلدانية الاشورية السريانية (اكيتو ) والفعاليات المصاحبة لتلك الاحتفالات والتي انبثقت  سواء في مركز العاصمة العراقية (بغداد) برعاية وزارة الثقافة ومشاركة  المكتب السرياني في الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق  وبالتعاون مع اتحاد الادباء والكتاب  السريان  اضافة لما قامت به المديرية العامة للثقافة السريانية في الاقليم من نشاط لافت احتضنته بلدة عنكاوا ..

67
دومينيك سوكيل / ذي كريستيان ساينس مونيتور
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


"لا تصبح لطيفاً في تلك الليلة الجيدة" إن هذا قد يكون شعاراً للمجتمع المسيحي الآشوري القديم الذي دمرته الحرب وشردت أهله، لكن كِبار السن من هذا المجتمع يتشبثون بأرض أجدادهم

 تل التمر- سوريا: يُغرق الغروب قرية تل التمر ويجعلها في ظلام دامس في هذا المساء من شهر آذار، وقد يستمر انقطاع التيار الكهربائي في هذه المنطقة من شمال شرق سوريا لعدة أيام. وينعكس في نوافذ الكنيسة المحلية ضوء الشموع الشائك حين يجتمع المسيحيين الآشوريين لتوديع عضو آخر من مجتمعهم المتضاءل، مع العلم أن كل عضو منهم مهم في هذا المجتمع.
قبل بدء الأزمة السورية في عام 2011، كان المسيحيون يُشكلون ما بين 10 – 12% من سكان البلاد البالغ عددهم 18 مليون نسمة. وكان عدد المسيحيين الآشوريين، وهم مجتمع عرقي وديني تعود جذورهم الى الامبراطورية الآشورية القديمة في بلاد ما بين النهرين، يبلغ حوالي 30 ألف نسمة يتركزون في الشمال الشرقي، وفي المقام الأول هنا في بلدة تل التمر وفي القامشلي.
وما بقيَّ اليوم في المنطقة هو مجموعة صغيرة من المسيحيين العازمين على البقاء في أرض الأجداد، ولكن معظمهم من كبار السن الذين بقوا على وضعهم أو عادوا لضمان بقاء واستمرار المجتمع. وهم الآن يُواجهون صعوبات كبيرة، وفي حين أن التهديد المباشر للجهاديين من تنظيم الدولة الإسلامية قد تضاءل فلا تزال هناك تحديات أخرى كثيرة مثل قِلة الشباب وهجرة الآلاف الى البلدان الأجنبية، تلك الهجرة التي لا يمكن عكس اتجاهها، ونظام الأسد الذي يُشكل تهديداً مباشراً وغير مباشر، إذ أن وجوده يُحفز الاصولية السنية التي استهدفت المسيحيين في العراق وسوريا.

دوامة من الأمل والتشاؤم
 تقول مالرلين كارلو الإمرأة في منتصف العمر التي تتناقض ابتسامتها المُبهجة بشكل حاد مع توقعاتها السلبية، تقول وهي خارج الكنيسة، ليس للمسيحيين مستقبلاً في سوريا، لقد نزحتْ الغالبية العظمى وما بقى ليس إلا أقلية صغيرة. وأضافت، نأمل أن يُفكر المقيمون في الخارج بالعودة الى هنا ومساعدتنا في إعادة بناء بلدنا ليصبح أفضل من ذي قبل. وتُتابع، إذا عاد المسيحيون فسيكون لنا مستقبل هنا وإلا لن يكون ذلك، وأنا لا أعتقد أنهم سيعودون.
وفي داخل الكنيسة وعلى أضواء الشموع جمع القس بوغوص إيشايا عشرات المسيحيين المسنين حيث يجلسون بهدوء في صفين من الكراسي الخشبية ويتبادلون الهمس أحياناً. ولا تتجاوز رعية القس بوغوص 400 شخص معظمهم من سكان بلدة تل التمر وقرى أخرى على ضفاف نهر الخابور حيث كان الآشوريون من فترة طويلة يُربون الماشية ويزرعون الأرض. يُؤكد القس بوغوص أن غالبية الناس قد غادرت المنطقة، وبعد هجمات داعش غادر الجميع تقريباً. ويقول، لقد عاد بعض من بقى في سوريا ولم يرجع أحد من الذين غادروا الى الخارج.
في عام 2015 هاجم داعش قرى مسيحية عديدة واختطف حوالي 257 إمرأة وأخذهم رهائن لديه ودمر العديد من الكنائس. وتم إطلاق سراح الأسرى في وقت لاحق مُقابل فدية كبيرة تصل قيمتها الى ملايين الدولارات، وفقاً لعدة روايات، وساهم بتوفيرها مجتمع المغتربين بسخاء.

أهل سوريا الأصليين
كانت سومر سليمان من بين أولئك الذين اختطفهم داعش، وهي إمرأة فخمة تصف التجربة بشكل كامل، إذ تقول بأنها كانت تؤدي الى انهيار حتى ذوي الأعصاب الحديدية، ففي حين كان سماع إطلاق النار يعلن وصول المسلحين، تتذكر هي أنها كانت تقوم بعمل الشاي في قريتها الأصلية تل شميران حين وجدت ثلاث مسلحين ملتحين في فناء منزلها. وقالت، لقد فتشوا المنزل أولاً إذ لم يقتنعوا بأنها تعيش لوحدها، ثم نقلوها الى منزلاً آخر وبعد ذلك تم نقلها مع الآخرين الى منطقة الشداد. وتقول كنا جميعاً نساء وقد طرح علينا داعش فكرة التحوّل الى الإسلام عدة مرات ورفضنا. وأضافت، أمضينا 8 أشهر في الشداد وتعاملوا معنا بشرف إذ كانوا دائماً يطرقون الباب علينا ويأمرونا بالتستر.
وجاء يوم إطلاق سراحهم بمثابة مفاجأة تامة تميّزت بعدم التصديق وبدموع الفرح وصلاة الشكر. ومثل الكثيرين، بما في ذلك إبنة عمها يونيا سالاكا، استقرت في تل التمر وهي مصممة على إبقاء مجتمعها حياً ومستمراً على أرض الأجداد. وتؤكد إبنة عمها وتقول أن الآشوريون هم الشعب الأصلي في سوريا. ونظراً لأن معظم أقاربهم يعيشون الآن بسعادة في استراليا، فإن السيدة سالاكا البالغة من العمر 55 عاماً تعتقد أن قرارهم في البقاء هناك هو قرار جيد، وتقول لا يوجد شيء للمسيحيين هنا، وتُتابع بحزن بليغ، نحن لا نعيش حتى في منازلنا.
لقد هرب العديد من الشباب المسيحي من هذا الجزء من سوريا لكونهم غير راغبين في المجازفة بالتجنيد في الجيش السوري أو الفصائل العسكرية الكردية التي قاتلت داعش والذين لهم اليد المُسيطرة في المنطقة. لقد انضم البعض من الشباب الى القوى المسيحية مثل السوتورو التي تتماشى مع القوات الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة. والسوتورو التي لديها موطيء قدم في مدينة القامشلي متحالفة أيضاً مع النظام السوري. ويتواجد البعض الآخر من الشباب في تنظيم محلي ذاتي إذ يقومون بحراسة القرى.

لا يوجد مكان مثل الوطن
هربت شادية مروغ من المنطقة في عام 2013 حين قامت جبهة النصرة، وهي جماعة مُنشقة من تنظيم القاعدة كانت الأساس لظهور داعش في سوريا، بإختطاف عدد من الفتيات الآشوريات مما أدى الى هجرة جماعية الى ألمانيا والسويد، وكذلك الى المدن التي يُسيطر عليها الأكراد، مثل الحسكة والقامشلي. عاشت شادية مع زوجها في إحدى ضواحي مدينة حمص التي يُسيطر عليها النظام، وبقيت هناك الى قبل خمسة أشهر من قرارها للعودة. تقول شادية وهي تشرب الشاي في مطبخها، كان لدينا خدمات أفضل إذ نحصل الآن على الضوء فقط من شاشة الهاتف والفانوس الصغير. وأضافت، بالرغم من صعوبة الظروف فإن أرضنا تكون دائماً هي الأجمل. نصلي كل يوم في الكنيسة، إذ يوجد قداس يومياً، لكن المشكلة هي أنه ليس للمسيحيين شيئاً ليعودوا اليه هنا.
تعمل شادية منظفة لتوفير الرعاية لزوجها المريض الذي كان يعمل سائقاً، وقد عانى من ثلاث نوبات قلبية أثناء الحرب، وشقيقتها البصيرة وأطفالها الخمسة الذين ما زالوا أصغر من سن العمل. وتقول السيدة ماروغ ليس لدي أولاد بالغين يمكن أن يُساعدوا في دفع هذه العائلة الى الأمام. ويعود التيار الكهربائي في هذه الأثناء ليُظهر الزخارف المسيحية على الجدار وتمثال مريم العذراء الخزفي على الرف.
وبينما يُعد من المرجح أن تبقى الخلايا النائمة التابعة لداعش مشكلة في سوريا ولفترة طويلة، تقول السيدة ماروغ أنها تشعر الآن بالأمان نسبياً في المنطقة ولم يزعجها أحد بعد داعش.

كنا نطالب بسوريا جديدة
يعتقد كابرييل كورية، المسيحي الآشوري البارز الذي مقره في مدينة القامشلي القريبة، أن سلامة مجتمعه الذي يُمثل في الواقع جميع المكونات العرقية والدينية في سوريا، لا يمكن ضمانها إلا من خلال الحكم العلماني. وكان في عام 2011 من أوائل الداعمين للحركات المؤيدة للديمقراطية والاحتجاجات السلمية ضد النظام الاستبدادي للرئيس بشار الأسد. ويقول، كنا نطالب بسوريا جديدة لكن النظام وحلفائه يعتبرون كل المعارضة إرهابيون. قال ذلك وهو جالس في المكتب نفسه الذي قُبضَ فيه عليه مع أخ وزميل له في شهر كانون الأول من عام 2013. ويعود الفضل في إطلاق سراحه الى ضغط المجتمع الدولي. ويُضيف، لقد أرهَبَنا داعش وكذلك أرهبَنا النظام أيضاً.
لقد لاحظ أن النظام السوري أراد ومنذ فترة طويلة أن يظهر على أنه الحامي للأقليات المسيحية والأقليات الأخرى ليضمن ولاء أجزاء من المجتمع من خلال الاهتمام بهم وبمخاوفهم من داعش ومن الجماعات الجهادية الأخرى، وكذلك إشراكهم في مؤسسات رسمية لمنحهم ما يشبه الحرية الدينية في مُقابل الابتعاد عن السياسة.
ويقول، إن الحقيقة أنه لم يكن للأقلية مجال واسع للمناورة ومدركين جيداً أن الانضمام الى المعارضة يؤدي الى الاختفاء القسري أو الى الاعتقال أو الى الموت المباشر. وفي حين أن بعض المسيحيين يرحبون بالنظام وجيشه، إلا أنه يعتقد أن القوات الموالية لدمشق ليست سوى ميليشيا واحدة من بين الكثير من المليشيات في البلاد.
ويقول، أعتقد بإخلاص أن معظم المسيحيين ليسوا مع استمرار النظام الديكتاتوري، لكن هناك خوفاً من البديل الأكثر سلبيةً. وإذا بقى النظام فإننا سنرى ظهور جماعات أكثر راديكالية، خاصة في غياب إعادة الإعمار.
 


احتجز داعش سومو سليمان المسيحية الآشورية لمدة ثمانية أشهر لكنها لم تتعرض للمعاملة السيئة على الرغم من رفضها اعتناق الإسلام. تظهر في هذه الصورة مع إبنة عمها يونيا سالاكا في بلدة تل التمر في سوريا يوم 18 من شهر آذار الماضي.



68
رعية كنيسة مريم العذراء في أبرشية كركوك الكلدانية تقيم رتبة درب الصليب

    في اجواء مفعمة بالايمان والرجاء اقامة رعية كنيسة مريم العذراء في أبرشية كركوك الكلدانية رتبة درب الصليب يوم الجمعة المصادف 12 نيسان 2019  وفي باحة الكنيسة الحمراء " مار طهمزكرد " في كركوك وبحضور جمع من ابناء الابرشية ، استهل الاب صليوة رسام راعي الكنيسة مراسيم رتبة درب الصليب بالقاء موعظة قصيرة عن الحياة الايمانية في زمن الصوم الكبير . وفي نهاية المراسيم تقاسم المشاركين مائدة المحبة .

69
ترانيم الالام و القيامة بعنوان مع المسيح فى طريق الالام بمناسبة ذكرى أبادة الكلدان و السريان و الارمن – بازيليك العذراء سيدة فاتيما للكلدان

عنكاوا دوت كوم/الكنيسة الكاثوليكية بمصر




70
لقاء فضائية ANBsat مع الاعلامي ولسن يونان يتحدث فيها عن محاولات يونادم كنا للعودة للبرلمان

http://www.ankawa.org/vshare/view/11448/anb-presents-interview-with-wilson-younan/

71
الشارع المؤدي لناحية القوش ينذر بحوادث مرورية خطيرة بسبب التكسرات
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
كشفت الامطار المنهمرة في غضون الاسبوعين المنصرمين عن تكسرات وحفر  في الشارع الممتد من مفرق قرية بدرية (بدريكي ) والمؤدي لمركز ناحية القوش  رغم  انه الشارع الرئيسي الذي تسلكه مئات سيارات الحمل الكبيرة خصوصا التركية منها والتي  تسلك الطريق المذكور في طريقها لمحافظات العراق المختلفة ..وبرزت حفر كبيرة في الشارع المذكور اضافة لمطبات احدثتها الامطار المنهمرة بغزارة  خلال الاسبوعين  الماضيين دون وجود تحركات ملموسة من قبل الجهات المختصة لتلافي مثل تلك التكسرات وتعبيدها لاتاحة المرور الانسيابي للسيارات ذات الحمل الكبيرة  التي يشكل مرورها الى جانب السيارات الصغيرة  خطرا مما ينذر بوقوع حوادث مرورية (لاسامح الله )..واحصى سواق يسلكون الطريق عددا من الحفر والتكسرات يتجاوز عددها العشرات لاسيما بعض الحفر الكبيرة التي تجعل سائق السيارة من ان يتعمد تخفيف سرعته من اجل تلافي تلك الحفر التي عادة ما تكون مغمورة بمياه الامطار مطالبين في الوقت ذاته الجهات ذات الصلة للاسراع بتصليح تلك الحفر  واكسائها بمادة الاسفلت  من اجل تلافي وقوع حوادث في الطريق ذات المسلك الواحد للسيارات سواء للذاهبة لالقوش والعائدة منها .

72
اطلاق البوم تراتيل جديد ‬‬للاب صميم باليوس

عنكاوا دوت كوم/خاص
أصدر الاب صميم باليوس البوم التراتيل الجديد لعام ٢٠١٩ بصوته، ويضم ترانيماً روحية تساعد المؤمن على التأمل في جمال الله وحضوره بحسب الازمنة المقدسة.  قام بتلحين الترانيم  نسيم جلال، والتوزيع الموسيقي سيفان فارتان.
سيتم اطلاقه في الاسبوع المقدس من كنيسة القلب الاقدس في ولاية ميشيكن.

73
الفنانة  ماري ساوا المتخصصة بلوحات الحرق على الخشب تتحدث لـ(عنكاوا كوم )
تخصصت بانجاز لوحات اشورية  لما تتمتع بع من عمق وجمال
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
لايختلف اثنان على ما يمثله الفن الجديد بالحرق على الخشب من قيمة فنية جمالية  خصوصا مع بروز فنانين متخصصين استقطبوا المباديء الاولية للفن المذكور من خلال الانترنيت وبداوا بضخ مهاراتهم ومواهبهم بانجاز لوحات مميزة  ومن هولاء الفنانين تبرز الفنانة ماري ساوا التي لها حضور بارز على  مستوى المعارض في هذا الفن الناشيء  وعنه تحدثت لموقع (عنكاوا كوم ) عن بداياتها معه فقالت :
-بداية  وفي عام 2016 بدات علاقتي بهذا الفن تتبلور من خلال اطلاعي على فنانين يقومون بانجاز لوحاتهم من خلال الحرق على الخشب  وبدات بتهيئة المواد الاولية  التي تتطلبها فانجزت اول لوحة لي وكانت للثور المجنح وقمت باكمالها على  لوحة خشب الجوز ..
*اذن مما تضم محتويات ادواتك التي تهيئيها  لغرض انجاز لوحة ؟
-مثلما ذكرت فانني بدات بانجاز اول لوحة على خشب الجوز لكن هنالك لوحات استخدم فيها خشب الصاج  وبالاضافة للوحة فانا استخدم الكاوية  والوارنيش للتلميع ..
*وممن تستقين افكار لوحاتك لغرض انجازها ؟
-استقيها من الانترنت حيث اباشر بطبعها على اللوحة او تخطيطها لغرض اكمالها بالحرق بواسطة الكاوية وعادة ما اتجه للوحات الاشورية كوني معجبة بتلك الحضارة و بالزخارف والاشكال الهندسية التي تميزها ..
*وهل تختلف مدة انجاز لوحة  عن اخرى ؟
-طبعا فهنالك لوحات كبيرة قد تتراوح اطوالها  الى متر او اكثر وهذا ما تستغرقه عندي بعدة ايام بالمقارنة مع اللوحات الصغيرة التي يمكن انجازها بساعات معدودة ..
*ذكرت انك استقيت هذا الفن من الانترنت فهل لك بصمة مميزة  قمت بتقديمها من خلال ما انجزته ؟
-طبعا مع توالي عملي استطعت الابتكار والتحديث فقمت على سبيل المثال بدمج صورتين في صورة والعمل على انجازها بالحرق ..
*وهل اسهمت المعارض التي اشتركت بها  بتطوير عملك ؟
-بالتاكيد فالكثير  من المعارض سواء التي اقمتها هنا في مدينة دهوك او على صعيد مشاركتي  في العاصمة (بغداد) في معرض اقامته الكنيسة هناك  استطعت  استقطاب الكثير من المهتمين والمتابعين لهذا الفن الذي يبقى متفردا وجديدا بالمقارنة مع الفنون  المعروفة ..
*وهل لديك دعوة للاهتمام بهذا الفن للجهات ذات الصلة ؟
-نعم فانا اطالب  الجهات الاكاديمية  بان تسعى  لضم هذا الفن في الاقسام الفنية  لغرض تدريسه وتوسيع دائرة المهتمين به  لغرض الاستفادة  من هذا الامر  وتشجيع من له اهتمام فانا خريجة معهد طبي ومع ذلك جذبني مثل هذا الفن للبروز  واتقان لوحاته ..

74
اتحاد الادباء والكتاب في العراق يصف اكيتو بالعيد العراقي الموحد البهي
عنكاوا كوم –خاص
وصف الامين العام  لاتحاد الادباء والكتاب في العراق  الاحتفال باكيتو بالعيد العراقي الموحد البهي  مطالبا  في الكلمة التي القاها  الشاعر ابراهيم الخياط  صباح اليوم (الثلاثاء )  في افتتاح فعاليات  مهرجان اكيتو الثقافي باستحداث مديرية في وزارة الثقافة باسم المديرية العامة للثقافة السريانية وفيما يلي نص الكلمة :
أيها الحضور الكريم..
أيها الضيوف الأجلاء من مدن العراق العريق..
يا رسل الكلمة والسلام..
السلام عليكم..
في البدء نثني على جهود مكتب الثقافة السريانية في اتحادنا ولا سيما رابي آشور في تنظيم وإعداد وإخراج مهرجان (أكيتو) الثقافي بدورته الثالثة هذه، بالتعاون مع اتحاد الأدباء والكتّاب السريان ولا ننسى جهود رابي روند..
أيتها العزيزات.. أيها الأعزاء..
في يوم السنة الجديدة..
يوم الطقوس..
يتجمع شعب سومر في القصر الذي يُرشد الأرض..
وعن هنري فرانكفورت في المعتقدات الدينية وعلاقتها بالمجتمع والطبيعة في الشرق الأدنى القديم الصادر عام ١٩٧٨ عن جامعة شيكاغو فإنّ الملك يبني عرشاً لملكة القصر..
يجلس الى جانبها على العرش..
ومن أجل رعاية الشعب في جميع الأراضي..
يتمّ مراقبة اليوم الأول من الشهر الأول في السنة الجديدة..
وفي يوم اختفاء القمر..
يجري الاحتفال المقدس والنواميس الإلهية..
يوم رأس السنة هو يوم الطقوس..
يتمّ تحديده بدقّةٍ..
فالملك يدعو الناس لدخول القاعة العظيمة..
الشعب يجلب النذور والطعام والأواني..
يحرقون البخور زكيَّ الرائحة ويؤدون طقوس الإغتسال..
الملك يحتضن عروسه الحبيبة..
دموزي يحتضن إينانا..
إينانا تجلس على العرش الملكي..
تشعّ مثل ضوء النهار..
الملك مثل شمس يضيء بشكل مشرق بجانبها..
يجلب الوفرة والخصب والكثرة والنماء..
الموسيقيون يعزفون للملكة..
يعزفون الآلات الصاخبة التي تنهي العاصفة..
ويعزفون آلات (أليغار) العذبة.. مفخرة القصر..
ويعزفون الآلات الوترية التي تجلب الفرح للناس جميعاً..
ينشدون الأغاني لإينانا ليفرح قلبها..
الملك يرفع يده آمراً بالطعام والشراب..
دموزي يرفع يده آمراً بتناول الطعام والشراب..
إنّه يجمع شعب سومر..
البهجة تنتشر في البلاد..
القلوب تتراقص فرحاً..
القصر مضيء..
الملك جذلان..
في المكان النظيف النقيّ يحتفلون بإينانا  ويتغنون..
إنّها زينة الجموع..
إنّها فرح سومر..
الناس يقضون اليوم.. يوم رأس ‏‫السنة الجديدة في سعادة غامرة..
الملك يقف أمام الجموع بانتشاء كبير..
يشيد بإينانا..
ويمدح المجمع..
.........
الكاهنة المقدسة التي خُلقت
مع السماوات والأرضين..
إينانا..
يا ابنة القمر البكر..
يا سيدة الصباح..
أغنّي لكِ..
 
أيها الحضور الكرام..
اليوم نحتفي بثلاثة أحداث مبهجة..
فاليوم هو التاسع من نيسان، ذكرى سقوط الدكتاتورية الغاشمة البغيضة.. أعتى نظام دمويّ في جغرافيا المعمورة وتأريخها.. وأحزننا أن يسقط بيد الاحتلال.. ألا لعنة الله والشعب على الغزاة وعلى مَن فتح لهم الأبواب.. صدام الذي طغى..
واليوم أُطلق اسم "أكيتو" على ساحة الاحتفالات الكبرى وسط بغداد.. نعم فـ (أكيتو) هو العيد العراقي الموحد البهيّ..
واليوم يُعقد هذا المهرجان الزاهر بكم وبما تقدمون.. ومن هنا نضمّ صوتنا مع صوت مكتب الثقافة السريانية في اتحادنا الكبير.. ومع صوت اتحاد الأدباء والكتّاب السريان في استحداث مديرية في وزارة الثقافة باسم المديرية العامة للثقافة السريانية..
وفي الختام أقول لكم وللعراقيين جميعاً:
- أكيتو مبارك..
والسلام عليكم..

75
الشاعرة منال ابونا لـ (عنكاوا كوم )
اكتب قصائدي بالسريانية كونها لغة تعانق التاريخ  وبلدتي القوش جنة الله على الارض
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
اثبتت الشاعرة منال ابونا حضورها في الكثبر من المحافل لاسيما بابرازها لقصائدها التي  اصبحت تتماهى مع المناسبات القومية الخاصة بابناء شعبنا  وارتدت كلمات ابونا  الوانا  من البهاء في القصائد التي القتها الشاعرة المنحدرة من  بلدة القوش التي لطالما عبرت عن اعتزازها بها واصفة اياها  جنة الله على الارض ..(عنكاوا كوم ) التقت  الشاعرة منال ابونا  على هامش حضورها والقائها لاحد قصائدها في احدى المناسبات فكانت ردودها على اسئلة الموقع بالشكل التالي :
*تكتبين قصائدك بالعربية فضلا عن الشعر  الشعبي الذي يستقي كلماته  من العامية المتداولة  فضلا عن السريانية فماهي اللغة الاقرب اليك من بين هذه اللغات ؟
-في اي مناسبة وحينما اتلقى دعوة لالقاء قصائدي  احاول تكوين فكرة عن واقع تلك المناسبة  فابدا بتنظيم القصيدة في ضوء هذا الامر  ولاشك  حينما اعبر عن اعتزازي بالقصائد التي انظمها باللغة السريانية كونها  اللغة التي تعانق التاريخ  وتحيا به ..
*وكيف تلمسين تجاوب المتلقين والمتابعين للقصائد التي تنظميها بهذه اللغة ؟
-اجده ملب للطموح من خلال التجاوب والاهتمام الذي المسه في اهتمام  المتابعين واشاداتهم  بالقصائد التي القيها خصوصا وان كلمات تلك القصائد تلامس مشاعر الحاضرين ..
*وهنالك الكثير من  المضامين التي تنضج قصيدة منال ابونا ..فما هي ابرز تلك المضامين التي تحاول  العمل عليها ؟
-هذا يعتمد بشكل كبير على الالهام الشعري  وعموما  فقصائد تبني مدلولاتها  على الحب او الوطن  او المراة كثيرا ما تحضر في كلمات قصائدي ..
*وعلى اي شي تعولين في ايصال قصائدك لضفاف  ميناء المتلقي والقاريء ؟
-اجد ان القصيدة تعتمد بشكل كبير على الالقاء  فهنالك غالبا ما يعاني شاعر من ركاكة كلماته لكنه حينما يلقي القصيدة الخاصة به فهو يعتمد على طريقة الالقاء  لانتشال القصيدة من اي حالة وهن اوضعف ..
*لدينا الكثير من الفضائيات  فهل اسهمت هذه المنافذ الاعلامية بتداول الشعر وابراز كتابه ؟
-بالتاكيد فانا على سبيل المثال قدمت الكثير من قصائدي سواء على شاشتي فضائية عشتار او اشور (المتوقفة ) لكن الشعر اليوم ينتعش بمواقع التواصل الاجتماعي  وكثيرا ما  اتجه لمواقع السوشيال ميديا لابث قصائدي والمس التجاوب  من قبل المتابعين بشانها ..
*وانت  ايضا عضو في الهيئة الادارية لاتحاد الادباء والكتاب السريان فكيف ترين  واقع مؤسساتنا الثقافية في دعم الكتاب والادباء بشكل عام ؟
-لاشك ان المؤسسات الثقافية تعمل بشكل كبير من اجل الاهتمام بالواقع  الثقافي الخاص بابناء شعبنا  وانا على فكرة ساشارك في المهرجان الذي سترعاه وزارة الثقافة العراقية بالتعاون مع اتحاد الادباء والكتاب السريان للاحتفال براس السنة البابلية الاشورية (اكيتو ) والمؤمل اقامته في العاصمة العراقية (بغداد ) ..
*وسؤالي الاخير يدور حول ما استقيته من بلدتك القوش  التي تنحدرين منها وما الذي استفدت  به منها في قصائدك ؟
- القوش تعني لي  الكثير كونها  جنة الله على الارض وحينما  تثيرني لاكتب عنها قصيدة  اجد ان كلمات تلك القصيدة تنساب  كالماء الرقراق  على اوراقي ..

76
مجلة مصرية تسلط الضوء على فعاليات مؤتمر جامعة القاهرة للدراسات الارامية  والسريانية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
سلطت مجلة اخبار الادب المصرية واسعة الانتشار الاضواء  على فعاليات المؤتمر الذي اقامته جامعة القاهرة مؤخرا والذي اختص بالدراسات الارامية والسريانية ..واستهلت الصحفية منى نور  تقريرها حول المؤتمر بالاشارة للتوصيات التي خرج بها المشاركون في المؤتمر ومن ابرزها تشجيع المشروعات العلمية والثقافية بين المؤسسات التعليمية والثقافية العربية لدراسة وترجمة التراث السُرياني وعلاقته بفهم التراث العرابي، مع التأكيد علي التواصل مع دور المخطوطات وأمانة الأديرة والكنائس السريانية في الدول العربية من أجل تحقيق ونشر المخطوطات السريانية وفيما يلي نص التقرير الذي نشرته المجلة في اخر اعدادها :
 
 
في مؤتمر دولي بآداب القاهرة: ترجمة ونشر المخطوطات السُريانية لفهم التراث العربي
 
مني نور
اتفق المشاركون في المؤتمر الدولي الثاني للدراسات الآرامية والسريانية في مصر علي التواصل مع المؤسسات التعليمية والبحثية الأوروبية والأمريكية والآسيوية من أجل الحصول علي الأجهزة العلمية ومختبرات وتقنيات قراءة المخطوطات القديمة في صورة منح وهدايا للمؤسسات التعليمية المصرية والعربية، وتشجيع المشروعات العلمية والثقافية بين المؤسسات التعليمية والثقافية العربية لدراسة وترجمة التراث السُرياني وعلاقته بفهم التراث العرابي، مع التأكيد علي التواصل مع دور المخطوطات وأمانة الأديرة والكنائس السوريانية في الدول العربية من أجل تحقيق ونشر المخطوطات السريانية.
طالب المشاركون بالتواصل مع وزارة الثقافة العراقية للعمل علي إحياء دور المجمع العلمي العراقي وهيئته السريانية، وكذلك التواصل مع وزارات التعليم العالي العراقية والسورية واللبنانية لفتح أقسام علمية جديدة لتدريس اللغة السريانية وآدابها، وتقدم الاستشارات الفنية والعلمية اللازمة لها لتحقيق هذا الغرض.
وكان المؤتمر قد بدأ أعماله برئاسة الدكتور جلال السعيد الحفناوي، ومشاركة أربعة وأربعين باحثا من مصر ودول العالم، استعرضوا فيه أوراقا علمية تحمل في طياتها قضايا خاصة باللغة السريانية وآدابها.
عن اللغة السريانية الآرامية في اللغات السامية.. كانت مشاركة المطران جورج صليبا (مطران جبل لبنان)، أكد فيها أن اصطلاح اللغات السامية برز في العصور الوسطي بتصنيف اللغات القديمة، وما تفرع عنها من لغات ولهجات، استعملتها شعوب العالم القديم، وتداولتها وتبادلتها في مختلف القارات ولاسيما قارات وحضارات الشرقين الأدني والأوسط، وصارت سمة تميز سكان هذه البلاد وتصنف وتحصر هذه اللغات باللغة الآرامية - لغة الإنسان الأول في الشرق الأدني القديم، حيث تكلمها بلهجتين رئيسيتين نسميها الشرقية والغربية، فشرق الفرات يتكلم المواطنون هناك اللهجة الشرقية التي تميز بالفتحة، واللهجة الغربية وهي مقياس لغة الشعوب غربي الفرات وتستعمل الضمة، وهي أكدية، وكانت لغة بابل، وهي لغة ولهجة رصينة تتفاعل مع اللهجات الأخري، وكان مركز هاتين اللهجتين الرها عاصمة سوريا القديمة، وحرّان العاصمة للهجة الشرقية، وظهرت اللغة العبرية، وهي لغة آرامية صرفة - استعملها اليهود في كتب التوراة  والتلمود واللغة العربية التي تأخر ظهورها. حيث ظهر أقدم أثر باللغة العربية في جزيرة العرب عام 328م، وكذلك ظهرت اللغة الحبشية في افريقيا بلهجات متعددة وهي الحبشية والأمهرية، وقد تأثرت اللغة العبرية كثيرا بأمها اللغة الآرامية لاسيما في السبي البابلي عندما سبا الملك نبوخذ نصر الآشوري اليهود من فلسطين إلي بابل، وهناك خلال سبعين سنة من هجرتهم وجلائهم إلي بلاد بعيدة نسوا اللغة العبرية. وكان كهنتهم ومعلموهم يترجمون التوراة والتلمود من الآرمية الحقيقية إلي اللهجة العبرية
كهنتهم ومعلموهم يترجمون التوراة والتلمود من الآرمية الحقيقية إلي اللهجة العبرية، وكان الكاتبان نحميا وعزرا يشرحان كتب العهد القديم لهؤلاء اليهود، لصعوبة استعمالهم لهجتهم العبرية، مؤكدا أن اللغة الآرامية أثرت في اللغة العبرية التي نقلت قواعد الآرامية والسريانية إلي اللغة العربية وصارت الآرامية لغة العالم المتمدن لمدة خمس عشر قرنا، اعتبارا من القرن السادس قبل الميلاد إلي السابع بعد الميلاد.
واختص د.طالب عبدالجبار- العراق، المؤتمر ببحث عن اللغة الآرامية بين القدسية والدنيوية في
أدب اليهودي، أوضح فيها أن الأدب اليهودي يعكس وجهات نظر متنوعة في موضوع قدسية اللغة الآرامية من عدمها، وهي تتلخص بنظرة مزدوجة بين القدسية والدنيوية علي الرغم من رأي بعض الباحثين والمفسرين في قدسيتها ، وأسبقية استخدام سيدنا إبراهيم لها لغة للوحي وما العبرية إلا لغة كنعانية اكتسبها هو وأحفاده في أرض كنعان واكتسبت بمرور الوقت القدسية لاحقا، لأنها اللغة التي دونت بها التوراة فيما بعد، إضافة إلي الآرامية التي دونت بها الكتب التي لا تقل قدسية عن التوراة، مثل المشنا، والتلمود، والكتب الصوفية،
الأدعية، وبقيت متلازمة مع العبرية في التعليم اليهودي الديني.
واستعرضت د.زمزم سعد هلال أشكال التعبير في التراث الشعبي عند العرب والسريان، الأمثال الشعبية أنموذجا، فأوضحت أن التراث الشعبي يمثل الجذور التاريخية لنشأة ثقافة الشعب ووعيه ومداركه، فالإنسان في كل زمان ومكان، هو إرث لما قدمه أسلافه من معارف وخبرة، ويشمل التراث الشعبي الحكايات والأمثال والعادات والتقاليد، والأمثال الشعبية نمط أدبي شاع استخدامها بين الشعوب وقد تداولها الناس لحاجتهم إليها في الكلام اليومي، وهي خبرات الجماعة وتجارب الشعوب. ولكل شعب أمثاله، وقد تتلاقي هذه الأمثال مع أمثال شعوب أخري
ن حيث القيم الأخلاقية والفكرية، ولكنها تختلف في طريقة لغتها وصياغتها.
كما استعرض د.سامر إلياس (العراق) تجربة التعليم السرياني للمدارس الابتدائية في العراق، لافتا إلي أن تجربة التعليم السرياني في المدارس الابتدائية في العراق بعد تجسيدها علي أرض الواقع بعد عام 2003م، تبقي مرهونة بالكثير من الطموحات التي مازالت تحيط بها، خاصة
انها قامت بمواجهة أشكال النزوح والتهجير - لاسيما في مدينة الموصل - التي قللت من التواجد المسيحي في المدينة. وقد مرت تجربة التعليم السرياني عبر عقد من الزمن بالكثير من المحطات التي تباينت صفاتها بين السلبي الإيجابي، ومن وحي هذه التجربة لابد من أفكار وطموحات من أجل تدعيم تلك التجربة، وترسيخها بعيدا عن الكثير من الثغرات في ظل وجود معوقات ترتبط بالجهل.
واختص د.عبادة فوزي السمان المؤتمر بتحليل سيميائي لقصة (حبة الرمان) لعادل دنو في البداية عرف السيميائية أو السيمولوجيا، بأنها علم العلامات أو الإشارات أي علم دراسة حياة العلامات داخل الحياة الاجتماعية، وأن كل كلمة في علم السيمياء تعد دليلا لسانيا، واهتم الباحثون في مجال السيميائيات بالنص السردي، حيث يقوم الباحث علي تناول المعني النصي من خلال زاويتين، السطحية والعميقة، في السطحية يتم الاعتماد علي المكون السردي في
تنظيم تتابع حالات الشخصيات وتحولاتها والمكون الخطابي الذي يتحكم في تسلسل الصور وإثارة المعني، والزاوية العميقة، ترصد شبكات العلاقات في تنظيم قيم المعني حسب العلاقات التي تقيمها، ومن هنا كان اختيار المجموعة القصصية - بالسريانية للكاتب (عادل دنو) بعنوان (حب الرمان) وهو مطبوعة بوزارة الثقافة أربيل 2010م.
وهذه المجموعة تقع في أربع وتسعين صفحة، يتناول فيها الكاتب ست قصص هي (بقوة صلواتك - الحي القديم - الأحد الدامي - دخان إلي السماء - ترنيمة الطفولة - حبة الرمان)،
يجسد فيها الكاتب ذكرياته القديمة ويذهب بخياله بعيدا إلي مشاهد ومواقف حدثت في قريته التي يشعر نحوها بالشوق والحنين واضطر أن  يبعد عنها قسرا نتيجة التهجير واستخدم التحليل السيميائي ليساعد القاريء للوصول إلي الدلالات الخفية في النص.
وتناول د.بطرس هرمز (أربيل) القصة المعاصرة المدونة بالسريانية وأوضح في بحثه أن الشعر يحتل المرتبة الرئيسية، وقد وصلنا إلي هذه النتيجة في مسألة تعدد استخدامه من قبل كنائسنا المشرقية، وذلك عن طريق الميامر والأناشيد الكنسية، أما الآداب الأخري كالقصة والمقاومة، فبالكاد نعثر عليها ضمن آدابنا المكتوبة بهذه اللغة، وسرد د.بطرس مجموعة من هذه القصص منها: قصص ميشائيل لعازر (ينابيع الخصام)، (دموع القلم) لكوركيس أغاسي، (ضوء وظلال) لزيا نمرود كانون، (نهاية الأحلام) لجورج عيسي كيوركيس، (خبر السواتر) ليونان هوزايا، (من ذكريات المبعدين) يوئيل إبراهيم بابا، ترجمتها للعربية سوزان يوسف القصراني،
قصص من قارئين) بنيامين بنيامين (استراليا)، تضمنت سبع قصص قصيرة وقصة طويلة، كتب المؤلف في مقدمته أن القصص ليست لمتعة القاريء فقط، بل دفعا للوصول إلي فهم أكثر وعيا لبعض المسئوليات والحقوق.
وعن صحافة الأطفال في مدارسنا السريانية (مجلة آفاق الأطفال نموذجا) تحدث د.نادر موسي (العراق) قائلا: إنه بعد المباشرة بالتعليم السرياني في محافظات أربيل ودهوك بالعراق اعتبارا من 1992، وبعد أن بلغت المدارس ال
المشمولة بهذه الدراسة أكثر من ثلاثين مدرسة بين مركز المحافظة - والأقضية والنواحي والقري، كان لابد أن ترافق هذه العملية مجموعة نشاطات وإصدارات باللغة السريانية، يساهم فيها التلاميذ بهدف تطوير قابلياتهم وثقافتهم، لذا كانت محاولة عدد من المؤسسات ومنظمات المجتمع المدني المهتمة بالتربية في إصدار بعض الكتب
لقصصية باللغة السريانية لإغناء مكتبة الطفل، وكذلك صدور أكثر من مجلة للأطفال بين فصلية وشهرية، إلا أن المديرية العامة للتعليم السرياني في وزارة التربية بإقليم كردستان، باشرت بإصدار ملحق باللغة السريانية ضمن مجلة الأطفال الصادرة باللغة الكردية، خلال عامي 2004، 2005، وفي عام 2006، أصدرت مجلة فصلية مستقلة باللغة السريانية من أربيل باسم مجلة (آفاق الأطفال) بإشراف نخبة من الاختصاصيين، وكانت بمساهمات الأطفال وأقلامهم متضمنة معلومات علمية وثقافية وتربوية
https://adab.akhbarelyom.com/newdetails.aspx?sec=%D8%A3%D8%AD%D8%AF%D8%A7%D8%AB&g=8&id=538411.

77
سيتا هاكوبيان تحصد الاعجاب  رغم ابتعادها الفني
عنكاوا كوم –خاص
استاثرت الفنانة العراقية المعتزلة سيتا هاكوبيان  بحلقات الاعجاب  رغم ابتعادها عن الاوساط الفنية  وتركها للوطن واستقرارها ببلاد المهجر  بنحو عقدين من الزمن  وقد تابعت العديد من وسائل الاعلام زيارة هاكوبيان للوطن  حيث كتب المحرر الفني  في جريدة المدى البغدادية  عن لقائه بالفنانة  مشيرا بانها تستحق ان تكون فيروز العراق  وفيما يلي نص اللقاء الذي حققه الصحفي قحطان جاسم لجريدة المدى :
المطربة الأنيقة والشفافة صاحبة الصوت الهادئ الذي يدخل الى القلب من دون استئذان.صوتها الجميل يذكرنا بصوت القديرة فيروز،والبعض لقبها بفيروز العراق.منذ صغرها أحبت الموسيقى لانها نشأت في بيت يعشق الموسيقى فوالدها كان عازف بيانو وعمها عازف على آلة الجلو.وقد غنت وهي بعمر أربع سنوات،كما مثلت في طفولتها بالمدرسة المتوسطة،وغنت لفيروز. غادرت بغداد هي وزوجها المخرج القدير عماد بهجت قبل أكثر من 24 عاما.ولسيتا ابنة اسمها نوفا وهي مطربة ايضا وصوتها جميل جدا وغنت في اماكن عديدة في العالم،ولها تسجيلات عديدة تبث من المحطات الفضائية العربية.
 
الشوق لبغداد
في المتنبي التقيتها مصادفة ،فرحبت بنا كثيرا،وهي تعلن عن شوقها لبغداد وأهلها.قلت لها كم يبلغ الشوق عندك لبغداد وأهلها؟ فقالت:- لايمكن ان أصف لحظة الشوق الكبير والفرحة العارمة التي اجتاحتني وأنا أحط في بغداد،بعد غياب ما يقارب الربع قرن.شوق كان يؤرقني في الغربة لست وحدي بل العائلة برمتها،لانها عاشت في كنف بغداد أحلى أيامها وأجمل سنواتها. وحين أسمع اسم بغداد أحس كأن قلبي يقفز من مكانه ليتلقف الحبيبة بغداد. تحياتي العذبة لكل أهلها الطيبين.
 
بابل الحضارة
من دواعي سروري تقول سيتا- ان يتم تكريمي في مهرجان بابل للثقافات العالمية الى جانب نجوم كبار من الوطن العربي والعالم منهم الفنانة القديرة إلهام شاهين.وقد تملكني فرحا لاحدود له لانني أكرم من بلدي بعد هذا الغياب الطويل.لاسيما ان التكريم جاء من مدينة التاريخ والحضارة بابل. وقد فرحت كثيرا عندما التقيت طفلا عبر عن اعجابه الشديد وقال انه يحفظ كل اغنياتي.وآخر كان يحمل آلة الكمان وأسمعني أغنيتي دروب السفر.وقد أحسست بفرح غامر، لأنني غادرت البلد لربع قرن ومازال أطفال العراق يتذكرون أغنياتي ويحفظونها.
 
طارق الشبلي والخفاف
وعن الغناء قالت:- كنت منقطعة عن الغناء وتقريبا غادرته،لكني كنت متواصلة بالسماع لكل ماهو جديد،وكذلك التواصل مع إخوتي الفنانين داخل العراق وخارجه.اضافة الى التفرغ للمنزل ومسؤولياته.كما أشارت سيتا لأكثر الملحنين الذين تعاملت معهم وهما طارق الشبلي وجعفر الخفاف.وقد سجلا لي ألبوماً غنائياً يضم ألحانهما لحساب شركة بابل.على ذكر الخفاف كان قد أصر على أن أقدم أغنية نحب لومانحب أنا وسعدون جابر رغم ان الاغنية كانت في اول الامر لمائدة نزهت وسعدون. والغريب ان الاغنية لم تسجل كاملة بل مقاطع منها ،على أمل أن يستكمل التسجيل بعد حين . لكن الامور جرت بغير ماتمنيناه ولم تسجل كاملة.وكان مخرجها الفنان عماد بهجت قد بث المقطع في أحد البرامج وظلت تقدم ناقصة.
 
سيتا وفيروز
*يلقبونك بفيروز العراق..فماذا تقولين؟
- مع احترامي الكبير للفنانة القديرية فيروز وتقديري لهذه القامة السامقة،لكني مطربة عراقية أرمنية بصراوية انطلقت في قطار الشهرة من بغداد.بعد مجيئها إليها من البصرة. وقد كان الفنان حميد البصري أحد أبرز من ساهم بشهرتي حين كنت أغني أغاني فيروز وسجلت للتليفزيون زهرة المدائن وأعطني الناي بصوتي.ولحن لي قصيدة الوهم من كلمات الشاعرة نازك الملائكة وأخرجها للتلفزيون الفنان عمانوئيل رسام الشهير بحروفه الثلاثة ع.ن.ر.
 
كلنا من تراب العراق
وقال سيتا وهي محتدة أعتب على المسؤولين لأنهم يتركون الفنان العراقي مهمشاً ومريضاً ويموت على فراش المرض دون مساعدة،وهذا غير صحيح لأن الفنان هو الوجه الحضاري للبلاد.وأضافت : أخيراً أقول للعراقيين كلنا ذرات من تراب العراق الغالي،ومهما بعدنا عنه لاننساه.وأدعو للشعب العراقي الصحة والتوفيق والتقدم المضطرد.

78
انجاز جديد لسباح من ابناء شعبنا ببطولة السباحة  في مدينة كركوك
عنكاوا كوم سامر الياس سعيد
حقق السباح يونان سعد انجازا مهما  بتحقيقه المركز الثالث في منافسات بطولة اندية العراق للسباحة والتي جرت منافساتها في مدينة كركوك ..ومثل سعد فريق نادي دهوك ليحقق انجازه المهم بتحقيقه الوسام البرونزي  في المشاركة الاولى له لتمثيل ناديه  بعد ان استاثر بالعديد من البطولات التي اقيمت في اطار جامعته في مدينة دهوك  فضلا عن تحقيقه لانجاز مهم بعبوره سباحة نهر كلي دهوك في الصيف الماضي ..

79
عند اطلال ديره ..المئات من اهالي بغديدا يحيون عيد مار قرياقوس
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
عاود اهالي بلدة بغديدا احتفالهم التقليدي  بتذكار مار قرياقوس بزيارة اطلال ديره  الذي يقع في احد وديان البلدة  حيث عادة ما يوافق الاحتفال  الاحد السابق لعيد السعانين  بحسب طقس الكنيسة الكاثوليكية ..وفيما عدت المصادر السريانية  ان المزار الذي يقصده اهالي البلدة يعود في الاصل  للشهيد الطفل مار قرياقوس ومن المؤرخين من يعزو اطلال الدير الى  احد الرهبان ممن قاموا بانشائه ليقع في شمال شرق البلدة بعد ان اكتظ دير مار قورتايا او دي  السريان بالرهبان  حيث تقع اطلال الدير  بنحو 1كم  حيث يقع في الجنوب الشرقي  من البلدة وهو عبارة  عن ربوة صخرية يعمد المؤمنين بايقاد الشموع في اطرافها  ويطوف حملة الصليب للتبرك كاحد الطقوس الموروثة عند اهالي البلدة ..
 

80
عنكاوا دوت كوم/خاص

نظمت المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية حملة إعلانية واسعة النطاق للترويج لفعاليات مهرجان التراث السرياني المزمع انطلاقه يوم الثلاثاء 9 نيسان 2019 والذي من المتوقع أن يشهد إقبالا واسعًا وحضورًا متميزًا من أبناء شعبنا والمهتمين بالتراث والحضارة النهرينيين من الإقليم والعراق. عن المهرجان وفعالياته، قال كلدو رمزي مدير التراث والمتحف السرياني في تصريح صحفي خصَّ به (موقع عنكاوا كوم): "اِبتهاجًا بأعياد أكيتو (رأس السنة البابلية الآشورية)، تنظم مديريتنا فعاليات (مهرجان التراث السرياني) للفترة من (9-11 نيسان 2019) ويتضمن مجموعة متميزة من النشاطات". 

وأضاف رمزي: "إن ما يتميز به هذا المهرجان أنه يقام في في الشارع المجاور لمتحف التراث السرياني، قبالة أطلال تل قصرا الأثري الشهير بمحلة دركا (قلب عنكاوا النابض)، وسيجتاز المشاركون بوابة تحاكي بوابة عشتار مستذكرين دخول المحتفلين بأكيتو إلى مدينة بابل قبل آلاف السنين، وكأنهم يجتازون شارع الموكب، متهيئين للاحتفال بأعياد الربيع وأكيتو".

ونوّه رمزي بالجهات الداعمة من مؤسسات أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري، التجارية والثقافية ومنظمات المجتمع المدني والأفراد، الذين قدموا دعمًا وإسنادًا كبيرين للمهرجان، لإيمانهم بأهمية مؤازرة الفعاليات الثقافية وإحياء التراث في تأكيد واستمرار وتثبيت وجودنا في أرض الآباء والأجداد، وفي مقدمتهم رئاسة إيباريشية أربيل الكلدانية، شاكرًا تعاونها المتميز من أجل إنجاح هذا المهرجان وإظهاره بأبهى صورة بما يليق بعنكاوا وأهلها". كما عبر عن شكره وتقديره لجهود كافة العاملين على تنظيم وإعداد فعاليات المهرجان، لا سيما موظفي المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية، بكافة دوائرها الفرعية، الذين يعملون كفريق واحد، حيث تجري الاستعدادات على قدم وساق.

وعن فعاليات المهرجان قال كلدو رمزي: "يتضمن المهرجان فعاليات متنوعة أبرزها: البازار التراثي وما يعرضه من مشغولات وأزياء وصناعات تراثية متنوعة حافلة بأشكال ورموز مستلهمة من حضارتنا النهرينية وغيرها فضلا عن مجموعة متميزة من الملابس التراثية لأبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري بمختلف بلداته وقراه".

وبيّن أن مسرح المهرجان سيشهد، على مدى ثلاثة أيام، تقديم عروض فنية متنوعة من أبرزها عرض أزياء، أوبريت غنائي استعراضي احترافي راقص مستوحى من التراث السرياني، مشهد مسرحي كوميدي قصير فضلا عن فعاليات غنائية يومية لمطربين من أبناء شعبنا.
 وأشار الى أن "المهرجان يتضمن عروضًا أخرى ثابتة كالجايخانة التراثية، المطبخ التراثي السرياني، خبزي التنور والصاج والأستوديو التراثي. ولأطفالنا الأعزاء تم تخصيص مساحة للألعاب التراثية فضلا عن مفاجآت أخرى كثيرة".

جدير بالذكر أن المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تأسست عام 2007 تتبع وزارة الثقافة والشباب بحكومة إقليم كوردستان، وهي تُـعنى بالشأن الثقافي والفني للكلدان السريان الآشوريين، وتعمل حاليًاعلى مواصلة نشاطاتها وتجاوز الأزمة المالية بدعم ومساندة أبناء شعبنا أفرادًا ومؤسسات.
 
 

81
بطريركية السريان الارثوذكس تنعى رحيل المطران مار فيلكسينوس  متي شمعون
عنكاوا كوم –خاص
نعت  بطريركية انطاكية للسريان الارثوذكس  رحيل المطران المتقاعد مار فيلكسينوس متي شمعون الذي وافته المنية عمر ناهز 89 عاما ..واعلن البطريرك مار اغناطيوس  افرام الثاني رئيس الكنيسة السريانية  الارثوذكسية  عن اسفه وحزنه لرحيل المطران  شمعون الذي تولى ابرشية الرها في عام 1979 وتقاعد عن خدمته في عام 2006 لتقدمه في السن وفيما يلي نص النعي الذي تلقى (عنكاوا كوم ) نسخة منه :
بمزيد من الأسف والحزن، نعى قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق، الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم أجمع، وأصحاب النيافة السادة المطارنة أعضاء المجمع الأنطاكي السرياني الأرثوذكسي المقدّس، المثلّثَ الرحمات المطران مار فيلكسينوس متى شمعون، المنتقل إلى رحمته تعالى في العطشانة - لبنان صباح يوم الأحد 7 نيسان 2019.
 
يُقيم قداسة سيدنا البطريرك القدّاس الإلهي وصلاة الجنّاز والدفن في تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الإثنين 8 نيسان 2019 في كاتدرائية السيدة العذراء في العطشانة، بكفيا - لبنان.
 
وتُقبَل التعازي في المقرّ البطريركي في العطشانة – لبنان في اليوم نفسه من الساعة الرابعة بعد الظهر ولغاية الساعة الثامنة مساءً.
 
رحمه الله وليكن ذكرهُ مؤبّداً.
 
المثلّث الرحمات من مواليد برطلة في العراق عام 1930. التحق بمعهد مار أفرام اللاهوتي (بالموصل آنذاك) عام 1945، ولبس الإسكيم الرهباني سنة 1954، ثمّ رسمه المطران مار سويريوس يعقوب، مطران دمشق وبيروت (المثلّث الرحمات البطريرك مار إغناطيوس يعقوب الثالث)، كاهنًا سنة 1956 وجعله سكرتيرًا له.
 
عُيّن مديرًا لميتم مار أفرام في بيروت (الخندق الغميق) فالعطشانة، حيث عيّنه البطريرك المذكور مديرًا للمؤسّسات الخيرية البطريركية منذ تأسيسها عام 1966 هناك.
 
وفي عام 1969، حصل على رخصةً لفتح مدرسة خاصّة ابتدائية في العطشانة باسم "مدرسة مار أفرام الاجتماعية" اهتمّ هو بإدارتها. وفي عام 1978، أُسنِدَت إليه إدارة إكليريكية مار أفرام في العطشانة.
 
وبتاريخ 25/11/1979، رسمه البطريرك مطرانًا للرها شرفًا وللمؤسسات البطريركية الخيرية.
 
وفي عام 2006، قدّم المثلّث الرحمات استقالته بسبب تقدّمه في السنّ.

82
اتحاد النساء الاشوري يقيم اوسع عرض للازياء الحضارية الرافدينية في دهوك
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
ضمن سلسلة الاحتفالات براس السنة البابلية الاشورية (اكيتو )  نظم اتحاد النساء الاشوري اوسع احتفالية تخللها عرض ازياء للحضارات الرافدينية بالتعاون مع  مكتب المراة في الامانة العامة لمجلس الوزراء ودار الازياء العراقية  اضافة للازياء الفلكورية الخاصة بابناء شعبنا .. ابتدا الاحتفال الذي اقيم على قاعة لالش بمدينة دهوك  بكلمة لسكرتيرة الاتحاد بهيجة داؤد بينت فيها  مدلولات الاحتفال باكيتو فضلا عن نبذة تعريفية بتاريخ تاسيس الاتحاد وانشطته التي يضطلع بها  فيما بينت مسؤولة العلاقات العامة في الاتحاد وايليت كوركيس في كلمتها  مبادرة اتحاد النساء الاشوري في تعريف العالم بعمق الحضارات في بلاد  ما بين النهرين  اعقبتها قصيدة للشاعرة منال ابونا باللغة السريانية  ثم فعالية لتلاميذ مدرسة عشتار  اعقبها عروض للازياء قدمتها دار الازياء العراقية  فضلا عن عرض لازياء الفلكورية الخاصة بابناء شعبنا  تلاها افتتاح معارض فنية وتراثية ..
في هذا الصدد قالت تمارة الخفاف مسؤولة متحف دار الازياء العراقية  والمشرفة على عرض الازياء  بانها قدمت بصحبة وفد من دار الازياء يضم  الى جانبها كلا من هدى عثمان ممثلة قسم العلاقات الثقافية  وسرمد داود ممثل قاعة الواسطي  بناءا على تعاون مشارك بين الدار واتحاد النساء الاشوري واضافت الخفاف في حديث لموقع (عنكاوا كوم ) ان تصميمات الازياء التي عرضت استوحي من خلال ما اكتشف من جداريات واثار عراقية  حيث قام باعداد تلك الملابس فريق متكامل انجز اعماله سواء بالتطريز اليدوي او  الالة  مضيفة بان العاصمة العراقية بغداد تشهد اقامة مثل تلك العروض بشكل دوري مشيرة بان عارضي وعارضات  الازياء ممن قدموا تلك العروض تم اختيارهم بالتنسيق مع اتحاد النساء الاشوري ..
وعن نشاط الاتحاد اشارت مسؤولة العلاقات العامة لاتحاد النساء الاشوري وايليت كوركيس في حديثها للموقع  الى ان فكرة مثل اقامة هذا العرض كانت في خاطر الاتحاد وتبلورت اخيرا عبر تعاون مشترك مع دار الازياء العراقية  وبالتنسيق مع  الامانة العامة لمجلس الوزراء  واللجنة العليا للتعايش السلمي المجتمعي حيث اعددنا قرابة شهرين من الزمن لاجل اكمال هذا العرض واتاحته هنا في مدينة دهوك  حيث اخترناها كونها  تعد من المدن المهمة التي تشهد احتفالات اكيتو  وقد اردنا من خلال العرض  الخاص بالازياء نقل رسالة للعالم  بشان رغبتنا باحياء ارثنا الحضاري والتاريخي دون ان يتاثر بما اقترفته ايادي عناصر تنظيم داعش بالتخريب والتدمير لتلك الموروثات الحضارية المهمة ..فيما عبر احد عارضي الازياء عن سعادته بالمشاركة بعرض الازياء الرافدينية وقال ايشو اوشانا  الذي ارتدى زي ملك اشور بان مصممة الازياء تمارة اختارته لارتداء هذا الزي معبرا عن شعوره بالسعادة  لتقديم هذا العرض المميز مضيفا بانه يطالب الجهات المعنية  بتوسيع عروض الازياء  لاتاحتها للجماهير من اجل الاطلاع  على عمق الحضارة الرافدينية ..
فيما اكدت خاوا  اوبر التي ارتدت زي حمورابي  بانها تقدم مثل هذا العرض لاول مرة في حياتها  معبرة بان عرض الازياء هذا يقدم رسالة مهمة لشعبنا بعمق وجوده واصالته في الوطن ..

83
اتحاد بيث نهرين الوطني ينظم مسيرة جماهيرية بمناسبة (اكيتو )
عنكاوا كوم –خاص
نظم حزب بيث نهرين الوطني مسيرة جماهيرية بمناسبة حلول راس السنة  البابلية الاشورية (اكيتو ) بمشاركة مئات من جماهير ومؤازري الحزب وذلك في دشتة قرية الافلاف تحت سفح جبل دير مار متى في سهل نينوى ..وتقدمت المسيرة حملة الاعلام القومية وعلم الحزب  اضافة لنخبة من قياديي الحزب تقدمهم  يوسف يعقوب متي رئيس الحزب  ثم جماهير ومؤازري الحزب ممن اجتمعوا لاحياء  الذكرى  المرتبطة باقدم الاعياد النهرينية ..

84
اقتصرالحضور   المسيحي على حزب وحيد ..اقليم نينوى يعقد مؤتمره الموسع في دهوك
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
 برعاية مؤسسة وثيقة الوفاء  للثقافة  والتنمية والاعمار  وتحت شعار (لننقذ نينوى بالاقليم الاداري ) اقامت اللجنة التحضيرية  لاقليم نينوى  الدستوري مؤتمرها الموسع  وذلك على قاعة لالش بمدينة دهوك .. واستهل المؤتمر بعزف النشيد الوطني بمختلف لغات المكونات في  الوطن  ثم تلاها كلمة لرئيس اللجنة التحضيرية فارس حازم بين فيها ثلاثة اسباب دعت لعقد هذا المؤتمر مبينا في اولها  موقف مكتب نينوى للمفوضية  الخاصة بالانتخابات  من خلال تهربه عن  الاضطلاع بمسؤولياته  من خلال تقديمنا للطلبات الاصولية باعلان الاقليم واستكمالنا كل الاجراءات الكفيلة بذلك ووفق القانون المرقم 13 من قانون مجلس النواب العراقي خصوصا واننا اطلعنا على تصريح لمدير المكتب لفضائية الحرة حول عدم التزام اللجنة التحضيرية بضوابط اعلان الاقليم دون التوسع بابراز تلك الالتزامات التي يتوجب علينا  ابرازها مع دعوتنا لممثلين عنا بالتوجه لمقابلة مدير المكتب واعلانه عن  الضوابط التي تسير وفقها المفوضية وانتظرنا قدوم اي ممثل  عن المفوضية من اجل هذا الامر دون جدوى كما بين السبب الثاني وراء عقد هذا المؤتمر وهو  موافقة اخوتنا التركمان بشيعتهم وسنتهم على  الانضواء للجنتنا لكن حالت الظروف دون مشاركتهم هذا المؤتمر لاسباب تربط بحضورهم احد المجالس بمدينة تلعفر  كما بين  رئيس اللجنة التحضيرية حول السبب الثالث والمقترن بان هذا المؤتمر يبدو فرصة للاستماع لبقية المكونات ومعاناتها واصفا الايزيديين برمز الحرص على الشرف والمسيحيين بكونهم اهل البلد  ان يسعوا لتوصيل معاناتهم لكل العالم حيث ان مجتمع الموصل  لم يقبل باقل من الاقليم ..
فيما اكد عضو اللجنة التحضيرية  وعد الله عز الدين في كلمة له  عرضه للملفات اتي تم اعدادها لغرض عرضها على المفوضية وكل المتعلقات الخاصة التي طلبتها مبينا فوائد اعلان اقليم نينوى ومن بينها زيادة الاستحقاقا ت المالية المقرة للمحافظة واحياء المشاريع الزراعية الاستراتيجية  وتحسين الواقع الريفي وتقليص الروتين في الدوائر الرسمية  وحصر دائرة الفساد المالي والاداري اضافة لتحسين الواقع الاقتصادي  والارتقاء بالواقع التعليمي  والاهتمام بالانشطة الرياضية والفنية  ..
كما تم عرض تجمع لابناء البصرة  عبر دائرة تلفزيونية مغلقة لمطالبتهم بالاقليم ودعمهم لاقرانهم من ابناء محافظة نينوى في سعيهم ..
كما قدمت احد الناجيات  الايزيديات تدعى سامية شنكالي مناشدة  بضرورة الالتفات لعشرات النساء الايزيديات الذين مازلن في محافظة نينوى يعانين السبي كما استنكرت قيام  الحكومة العراقية باعلان الحداد على ضحايا العبارة  دون وجود موقف مماثل  لاعلان الحداد بشان العثور على 50 جثة من المسبيات في قرية الباغوز السورية وقد تم قطع رؤوسهن كما تم القاء قصائد في هذا الشان اضافة لكلمة القاها احد الشيوخ في هذا المؤتمر ليتم بعدها تلاوة البيان الختامي ..
وفي هذا الشان اقتصر  الحضور المسيحي على مشاركة يوسف يعقوب متي  رئيس  حزب اتحاد بيث نهرين الوطني الذي اكد في تصريح لموقعنا  على رؤية الحزب بشان اعلان اقليم نينوى  حيث اشار الى ان مسالة الاقاليم  ترتبط بالنظام الديمقراطي  وترتكز فكرتها على  توسيع رقعة المشاركة  بالقرار المتخذ مضيفا بانه من المفرح  بان الدستور العراقي  ضمن مفرداته بانه وطن جمهوري برلماني فدرالي  تعددي وديمقراطي ولهذه المدلولات لها مصطلحاتها المهمة لكن الحكومة  ومن خلال تعاقب السياسيين  لم يرسخوا مثل تلك المفاهيم  لذلك بحسب رؤيتنا  فانه لايوجد حل لما مر به العراق الا بتطبيق  الدستور  والمقترن بتشكيل الاقاليم حيث يضمن هذا الامر توزيع القرارات  والحكم بشكل عادل ومشاركة اغلبية الشعب  بالقرارات فضلا عن توزيع الموارد بشكل عادل وحماية امنه بما اورده الدستور  من خلال حصر السلاح بيد الدولة  وختاما اذا ما قبل البرلمان والحكومة بهذا الاجراء فسيكون حتما  خطوة اولى  لبناء الدولة العراقية  وتطويره والارتقاء به  الى مستوى الاوطان الاخرى من اجل التفاعل الايجابي والانساني مع بقية شعوب العالم ..

85
أعضاء من الكونكرس الأميريكي يحثون على تأخير ترحيل المواطنين العراقيين


ستيف كارمودي
عينكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


حثَّ أحد عشر عضواً من أعضاء وفد الكونكرس في ولاية مشيكان مسؤولي الهجرة الفدراليين على إيقاف ترحيل المئات من المواطنين العراقيين.
وكان في هذا الأسبوع قد رفضت محكمة استئناف الولايات المتحدة في الدائرة السادسة إعادة النظر في قرار صدر في شهر كانون الأول الماضي ألغى قرار قاضي ديترويت الذي منع ترحيل مئات المهاجرين العراقيين ذوي السجلات الجنائية.

وسيعمل هذا القرار على فتح الباب أمام دائرة الهجرة والكمارك الولايات الأميريكية لتنفيذ وبدء عمليات الترحيل في الأسبوع المُقبل.
وفي رسالة تم إرسالها الى وزارة الأمن الداخلي وإلى دائرة الهجرة والكمارك، قال فيها وفد الكونكرس، أن من بين هؤلاء العراقيين العديد من المسيحيين الكلدان والأقليات الدينية الأخرى الذين سيواجهون خطراً جسيماً إذ ما تم نقلهم الى العراق.

وقال النائب آندي ليفين (عن مدينة ديترويت – ولاية مشيكان، المقاطعة التاسعة)، إن هذا الأمر يتعلق بالعدالة والإنسانية. وأضاف، من غير المعقول بالنسبة لدائرة الهجرة والكمارك المضي قُدماً في الاعتقال الجماعي وترحيل العديد من المسيحيين الكلدان الذين سيواجهون الإضطهاد الديني في العراق.

وطالبت الرسالة من الإدارة استخدام سلطتها وحكمتها لتأجيل ترحيل أعضاء هذه المجموعة.


86
جلسة نقاشيّة ... الدولة المدنيّة الديمقراطيّة وجدل الهويّة


عنكاوا دوت كوم/ المدى/أربيل / زيد أوس

ضمن البرنامج الثقافي لمعرض أربيل الدولي للكتاب عُقدت جلسة حوارية بعنوان (الدولة المدنية الديمقراطية وجدل الهوية) حيث تم تناول محاور "تلازم الهوية والمواطنة" التنوع في إطار الوحدة، التعددية السياسية ودور الديمقراطية في تأصيل الهوية. قدّم الجلسة وأدارها د. فارس كمال نظمي الذي أشار في مستهلها الى دور الحوار في بلورة فكرة الدولة المدنية والهوية والمواطنة وحقوق كل فرد وأيضا حقوق المكونات التي تحمى بقوانين دستورية. شارك في الجلسة الشيخ أنس العيساوي إمام وخطيب الحضرة القادرية، السيد زيد بحر العلوم مدير دار العلم للإمام الخوئي، المطران نجيب الدومنيكي رئيس أساقفة الموصل الكلدان الذي بيّن في حديثه : في الدولة المدنية لا نتكلم عن أقليات وإنما عن مكونات  ، فالمكون حتى لو كان 5 أشخاص أو 10 أشخاص في الدولة المدنية له المكانة الحقيقية .

بعد فترة داعش نتمنى أن نرى العراق بشكل آخر أكثر تماسكا وتعايشا، مضيفا: إقليم كردستان فتح الابواب وفتح المجال من اجل العيش بحرية والتعبير عن الرأي . موضحا: ان المسيحية تضررت كثيراً في هذه الفترة وكما تعرفون إن معظم المكتبات التي كانت في الموصل أُحرقت مع العلم نصف هذه الكتب كانت إسلامية وإيزيدية وايضا صابئة مندائية وكتب تاريخية عن وادي الرافدين وحضارته.
واسترسل المطران : قبل أن يدخل داعش الى سهل نينوى استطعنا أن نخرج آلاف الكتب وهي محميّة حالياً، منوها الى ان سبب العنف هو نابع من الجهل وإن أردنا محاربة الجهل يجب ان نحاربه من خلال التنشأة والثقافة . متابعا: فلا يجوز أن نضع حدوداً بين الاديان ، فالله يعلم ما في الصدور لذلك اليوم المواطنة هو شيء إيجابي جداً وحقيقة إنه في معظم بلدان العالم لم نرَ أن الدين الرسمي للدولة هو البوذية ولا يكتب على الهوية مسلم مسيحي صابئي .هذه الامور تحدد وتحجم المواطنة .
فيما بيّن الشيخ زيد بحر العلوم : ان المرجعية أرادت من المواطن ان يقوم باختيار الخارطة التي تقود البلد وجعلت الامر بيد الناخب من الانتخابات التي اعقبت الاولى من الثانية والثالثة ولا سيما الاخيرة كان الامر واضحاً جدا بأن الامر عائد للناخب العراقي حصراً ولا يوجد احد يحدد اختياره . متابعا: ان استغلال السياسيين للدين ،الخلل ليس بالدين وإنما بالاستغلال السيّئ لبعض المفاهيم وإن أردنا ان نحكم على دين معين لابد لنا من مراجعة أصول الدين سواء كان الدين الاسلامي او المسيحي او الديانات الاخرى .
وأضاف بحر العلوم: لا يوجد دين اليوم يقول عليك أن تقتل فلاناً أو تقمع فلاناً أوتسلب فلان دمه وتعتدي على حرمته. متابعاً: القرآن جاء لبني البشر يخاطب بني آدم حيث قال يا بني آدم ولم يقل يا أيها المسلمون والآية التي تدل على كرامة الإنسان تقول إنّا كرّمنا بني آدم ولم تقل إنا كرمنا المسلمين او المؤمنين وإنما الكرامة للإنسان بغض النظر عن دينه لونه أو قوميته.
وأشار بحر العلوم: هناك الكثير من مواقف أمير المؤمنين علي ابن أبي طالب عليه السلام ما يصب في هذا مجال بدعم الدولة المدنية دعم للتنوع واحترام الآخر. منوها: لم يذكر في التاريخ ان هناك من أتباع آل البيت خربوا معبداً أو خربوا كنيسة أو قتلوا شخصا مسيحياً لانه لم يعتنق الدين الإسلامي او الخ وبالتالي فإن هذه الدعوة دعوة الحكومة المدنية في العراق انفرد بها النجف الاشرف والمرجعية الدينة التي ترى أنّ هذا هو الحل في العراق.
أما الشيخ أنس العيساوي فقد ذكر : قبل أن أبدأ كلامي أحب أن اشكر القائمين على هذه الندوة الكريمة وعلى هذا الكرنفال الجميل وأحب أن أوجه شكري لكردستان حكومة وشعباً على ما قاموا به من حفاوة استقال وضيافة. مضيفاً: لفت نظري موضوع الندوة التنوع في إدارة الوحدة هذا موضوع حيوي وجميل ،لذلك نحن في العالم العربي والإسلامي لدينا مشكلة وهي الفهم الخاطئ، لذلك أريد أن أركز في هذه الندوة على ثلاثة محاور، وهذه المحاور أسيء فهمها واصبحت تنتج منتجاً عكسياً وسلبياً إن صح التعبير.
وأضاف العيساوي: الاول هل التنوع هو منحة ام محنة ، والثاني منظور الاسلام الى التعددية وهذه اشكالية فهم كبيرة عندنا في المذاهب وربما عن غير المسلمين والثالث التنوع والتعدد والتعايش السلمي مع الاخر لا يعني الانصهار مع الاخر، موضحا الزمت نفسي برؤس نقاط حتى لا اخرج عن الموضوع.
واسترسل العيساوي: المحور الأول هو نعمة إذا تحرر الإنسان من الضغوط الخارجية ومن المكنون الذي توارثناه . متابعاً: هناك أزمة ثقة بين المكونات وهذا الشيء لا ينكره أحد ، بمعنى أنا أخاف من الآخر، أنا لا أتقرّب من الآخر. لافتاً: في المحافظات السنيّة هناك من يقول أنا لا أذهب الى النجف أخاف أن أُقتل وكذلك الذي في النجف وكربلاء يقول أنا لا أستطيع أن أذهب الى الانبار وديالي، لذلك تحررنا من هذه العقلية وتعرّفنا على الآخر .
وأضاف العيساوي: شيء جميل ان يجتمع مسلم سنّي وشيعي ومسيحي وصابئي في جلسة حوار. قال القرآن الكريم يا أيها الذين آمنوا إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا. فالتعارف أساس كل شيء والإنسان عدو ما جهل . مبينا: التعدد يكون محنة إذا استعملناه استعمالاً سلبياً بمعنى ان نكون راضخين لضغوط وفكر ملأت قلوبنا وعقولنا والنتيجة هي ما حدث في العراق وبقية الدول .أما التنوع فهو مصدر الثقافة ومصدر رقي للمجتمع إذا استغل بشكل صحيح، مستدركاً: لكن بسبب هذه الافكار التي ورثناها وبسبب تقيد عقل الإنسان أدى الى ما وصلنا إليه اليوم .
وأشار العيساوي : المحور الثاني هو منظور الشرع للتعدد في الاسلام ، إذ تبلغ التعددية مكانة السنة الكونية والقانون الإلهي الذي لا تبديل له ولا تحويل ، فهي ليست مجرد حق من حقوق الإنسان ، ولذلك يقول رب العزة ولو شاء لجعل الناس أُمة واحدة ولا يزالون مختلفين إلا من رحم ربي وهذا موجود في جميع المخلوقات لكن لا يصل الى التفكك . متابعاً: الله قادر على أن يجعل الناس ملة واحدة ومذهب واحد وإذا أراد شيئاً أن يقول له كن فيكون ، مستدركا: لكن هذه الآية تدل على أن الله يجعل ديمومية في هذه الارض ايضا .هذا الاختلاف نراه بين الأب وابنه والإخوة بل وحتى التوأم ، ولو أراد الله أن يجعل الناس أمة واحدة لفعل وللحفاظ على هذا التنوع أعطى الله حرية للإنسان في التفكير والاختيار ولا إكراه في الدين.
وبشأن المحور المحور الثالث من حديثه بيّن العيساوي: عندما نتكلم عن التنوع بين أفراد الشعب العراقي أنا لا أريد أن أصهر عقيدتي وشخصيتي في الآخر فإذا انصهرت معناه انه لا توجد تعددية وهذا ما يريده البعض ، نبقى سنّة وشيعة ومسيحيين متعايشين.
وبشأن سؤال مدير الجلسة ما هي رؤيتكم لما يتعرض إليه المسيحيون اليوم في العراق وفي سهل نينوى ؟ بيّن القس نجيب الدومنيكي: العنف يأتي من الجهل وإن كنا اليوم أدياناً مع بعضنا يجب ان نتكاتف لهدف إنقاذ الإنسان وللإنسان الاولوية ويجب على الجميع مساعدته لتخليصه . مضيفا: ما فعله داعش هو مضرة للجميع بداية ما فعله بالإخوة الإيزيديين مهما كانوا وكان فكرهم لماذا قتلو ان لم يكن هناك منهج تكفيري ؟ متابعا: في أحد البلدان طبع منهج دراسي لطلاب الصف الثاني متوسط يقول : يجب على المرتدّ أن يُقتل وهنيئاً لمن يستطيع أن يقتله.
وأشار الدومنيكي: هناك مناصب كثيرة لا تعطى للمسيحية ويفضل عليه هذا وذاك. منوها: اليوم الإنسان يجب ان يأخذ قيمته الإنسانية فإننا إن لم نكن إخوة في الدين فنحن إخوة في البشرية وهذا شيء أساس. لافتا: الى أن الهجرة نزيف للعراق وليس للكنيسة . مؤكدا: المواطنيّة يجب أن تبرز قبل الديانة ولا يمكن أن نقول هذا الدين أفضل من هذا الدين إلا بثماره.
أما الشيخ زيد بحر العلوم فقد بيّن في إجابته عن سؤال هل يمكن لحوزات النجف أن تبدأ بمبادرات لتقليل المناخ المستبعد للمسيحية ؟ أعتقد الفترة السابقة التي كانت فيها داعش فيها إيجابية لنا جميعا حيث زادت من قوة الآصرة التي بيننا ، صحيح أننا خسرنا دماء كثيرة من جميع المكونات سواء كانوا شيعة أو سنّة ودماء لا تعوض ، لكن بدأت صفحة جديدة صارت هناك نشاطات متبادلة ، وهذا أتصور مؤشر جيد بل ممتاز. مضيفا: القرآن يحترم الإنسان بغضّ النظر عن دينه بالتالي عندما يحدث استغلال للنصوص القرآنية او للحديث تسبب بهذه الضغوطات وهذا أمر طبيعي .
أما الشيخ انس العيساوي فقد أكد: الأب نجيب وشيخ زيد ذكرا انه نحن متفائلون صحيح تفاءلوا بالخير تجدوه لكن التفاؤل يجب ان يكون على اساس معطيات .الى الآن لايوجد إصلاح ، إلى الآن ذات الأخطاء التي تسببت بدخول داعش موجودة . ضعف الدولة هو الذي أدى الى قتل المسيحيين والإيزيديين . مشددا: بالطبع هناك أناس لا يستمعون إلينا ولا إلى المرجعية يسعون للدم فقط .هؤلاء على الدولة إيقافهم ، فكيف اذا كانت الدولة ضعيف.. ؟!
وأضاف العيساوي: إن الدولة العراقية لا هي إسلامية ولا مدنية ، لذلك ضيعت الإسلامية والمدنية معاً، نحن كمسسلمين لا ننظر أنها دولة إسلامية وإن كانت العمامة في المناصب . متابعاً: وأيضا هي ليست دولة مدنية ربما فيها من الإسلاميين شيء كثير وهناك فتوى لكن هناك بعض الاحزاب جعلوا واجهات للفتوى واجهات دون مستوى الحدث وهو لا يعرف أبجديات الإسلام . مضيفاً: الدولة للأسف تجعل واجهات دون مستوى المسؤولية والوجهاء الحقيقيون هم مغيبون . أنا متفائل من الحراك المجتمعي وليس من الحكومة.

87
بالفيديو والصور... السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769

عنكاوا دوت كوم/سبوتنيك
http://www.ankawa.org/vshare/view/11445/sputnik-arabic/
اختتمت اليوم فعاليات مهرجان "الخبز السوري" الذي أقامته مديرية سياحة دمشق بالتعاون مع اتحاد الجمعيات الحرفية في دمشق في خان أسعد باشا بدمشق القديمة في الأول من الشهر الجاري، احتفالا بحلول عيد "أكيتو"، وهو يوم رأس السنة السورية الـ6769.

تضمنت فعاليات المهرجان لمحة حول إنتاج الخبز وطريقة صناعته وأنواعه الموجودة على الموائد السورية، إضافة لعرض نماذج عن فرن الصاج وصناعة الفخار والقش، كما تخلل المهرجان فقرات غنائية وعروض مولوية.

في حديثه لوكالة "سبوتنيك" أكد معاون وزير السياحة المهندس بسام بارسيك، أن المهرجان يأتي للاحتفال بمقوم هام من مقومات التراث السوري وهو الخبز والصناعات المرتبطة به، مضيفا أن المهرجان يأتي في إطار الاحتفالات التي تنظمها وزارة السياحة في جميع المحافظات ضمن مهرجان التراث السوري ورأس السنة السورية.

© Sputnik . Majed Badawi
السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769 - فعاليات مهرجان "الخبز السوري" في خان أسعد باشا بدمشق القديمة

وأشار بارسيك إلى أن سورية كانت من أوائل الأماكن في العالم التي شهدت الحضارة الإنسانية وتمتلك مكونات تراثية وحضارية تسعى وزارة السياحة للتعريف والتسويق لها من خلال هذه المهرجانات.

بدوره أشار رئيس اتحاد الجمعيات الحرفية بدمشق عصام الزيبق إلى المهن التراثية المشاركة في المهرجان والتي نالت إقبالا جيدا من الناس، كالمهن الشرقية والتراثية واليدوية بالإضافة إلى الشرقيات والخشبيات والرسم على الزجاج وإعادة التدوير، ومشاركة لوحة فنية مشكلة من 88 ألف بذرة زيتون.

© Sputnik . Majed Badawi
السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769

و"آكيتو" هي تسمية سومرية كانت تطلق على عيد رأس السنة لدى الأكاديين، البابليين، الآشوريين والكلدانيين، الذي يبدأ في اليوم الأول من شهر نيسان ويستمر لمدة اثني عشر يوماً، ويعود الاحتفال بهذا العيد إلى السلالة البابلية الأولى، أي إلى مطلع الألف الثاني قبل الميلاد، ويعتبر أقدم عيد مسجل في تاريخ الشرق الأدنى.

© Sputnik . Majed Badawi
السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769 - فعاليات مهرجان "الخبز السوري" في خان أسعد باشا بدمشق القديمة

ولغوياً تشير آكيتو إلى موعد بذر وحصاد الشعير، والآثار التي تم اكتشافها في سورية والعراق تكشف أن أول عيد للأكيتو في التاريخ بدأ على شكل عيدٍ للحصاد الزراعي، الذي كان يُنجز مرتين في السنة الواحدة، الأول في شهر نيسان، والثاني في تشرين الأول.

© Sputnik . Majed Badawi
السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769 - فعاليات مهرجان "الخبز السوري" في خان أسعد باشا بدمشق القديمة

وتطور العيد من إحتفال زراعي نصف سنوي إلى عيد وطني سنوي للسنة الجديدة، حيث يحدث هذا العيد في تلك الفترة من السنة التي يكون الليل والنهار في حالة توازنٍ تام مع بعضهما البعض، ويتم إعلان قدوم الاعتدال الربيعي بأول ظهور للقمر الجديد في الربيع، وذلك في نهاية آذار أو بداية شهر نيسان، وذلك وِفقاً لدورة القمر السنوية، مما يلقي الضوء على الاعتقادات التي كانت سائدة في ذلك الوقت والتي تعتبر مشتركة بين الأكاديين والبابليين والآشوريين والآراميين، حيث ساد الاعتقاد بأن حركة القمر السنوية ما هي إلا "حركة دائرية مغلقة"، تضمن الطبيعة من خلالها الخلود ومقومات استمرار الحياة.

© Sputnik . Majed Badawi
السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769 - فعاليات مهرجان "الخبز السوري" في خان أسعد باشا بدمشق القديمة

ويعد التقويم السوري أول تقويم ما زال مستخدماً حتى الآن وهو يصادف في هذا العام (6769) ويرتبط التقويم السوري بعشتار الربة الأم الأولى منجبة الحياة نجمة الصباح والمساء في آن معاً.
السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769 - فعاليات مهرجان أكيتو في خان أسعد باشالسوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769
© Sputnik . Majed Badawi
السوريون يحتفلون برأس السنة السورية 6769 - فعاليات مهرجان "الخبز السوري" في خان أسعد باشا بدمشق القديمة

88
رئيس أساقفة البصرة: يُمثل إعادة افتتاح المتحف انتعاش المدينة الثقافي

آسيا نيوز – البصرة
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق

قال رئيس أساقفة البصرة، يُعد المتحف مكاناً للإلهام والتأثير من العصور السومرية والآشورية والبابلية. وكان متحف البصرة قد أُغلِقَ منذ عام 1991، وبعد 10 سنوات من العمل أعيد فتح أبوابه أمام الجمهور ويُحاول أن يكون "رسالة سلام وحضارة". وأضاف، بعد أشهر من التوتر تحسن الوضع لكن تبقى فرص العمل والخدمات.
 
قال رئيس أساقفة الكلدان في مدينة البصرة المطران حبيب ججو النوفلي، يُعد افتتاح المتحف مناسبة مهمة من نواحٍ كثيرة لمدينة البصرة، فمدينتنا قديمة جداً تأسست عام 632 قبل الميلاد، وهي اليوم العاصمة الاقتصادية للبلاد، وهي المدينة الوحيدة ذات الموانيء في العراق. قال ذلك خلال تعقيبه على إعادة الافتتاح الكامل للمتحف المحلي الذي يُمثل أحد أكثر المراكز الثقافية والأثرية قيمةً، وأهمها في جميع أنحاء العراق. وأضاف، لقد زرته في العام الماضي مع مجموعة من المؤمنين من البصرة وبغداد، ويجب أن أقول أن القاعة الأولى التي تم افتتاحها عام 2016 جميلة للغاية.
وتًعد مدينة البصرة أهم مركزاً في جنوب العراق حيث كانت مسرحاً في الماضي القريب لحلقات عنف خطيرة مما دفع الكنيسة الى تعليق جميع الأنشطة غير الرعوية.
وتابع رئيس الأساقفة بالقول، من أجل إعادة فتح هذا المركز الثقافي، كان دعم مجموعة أصدقاء المتحف في البصرة ضرورياً جداً. تأسست هذه المجموعة عام 2010 ومقرها المملكة المتحدة. وقد افتتح المسؤولون المحليون مؤخراً قاعتين أخريين، إحداهما مخصصة للآثار الآشورية والثانية للآثار البابلية.
تُؤكد إعادة افتتاح المتحف لعامة الناس، مرة أخرى، رغبة البلاد في إتاحة التراث الثقافي للشعب، وقد تعرض جزء من هذا التراث لأضرار جسيمة في العقود الأخيرة بسبب الحرب مع ايران في ثمانينيات القرن الماضي وعنف الدولة الإسلامية عام 2014 مروراً بحرب الخليج عام 1991 والغزو الأميريكي عام 2003. وقد تعرض الكثير من القطع الأثرية والكنوز والهياكل للخطر.
يعود تاريخ إغلاق المتحف الى عام 1991 عندما استغلّت بعض جماعات المعارضة للديكتاتور السابق صدام حسين في نهاية حرب الخليج الأولى الإرباك الذي حصل وقامت بسلب ما لا يقل عن تسعة متاحف منتشرة في جميع أنحاء البلاد. واليوم بعد ما يقرُب من 30 عاماً وبالتعاون مع المتحف البريطاني ومنظمات أخرى عادت الآلاف من القطع الأثرية التي يعود بعضها الى 6 آلاف سنة قبل الميلاد، عادت للعرض في قاعات المتحف وعلى جدرانه.
يقول قحطان العبيد، مدير التراث الثقافي والأثري في البصرة، كانت المجموعة التي تضم قطعاً فريدة من العصور السومرية والآشورية والبابلية مخزونة ذات مرة في مبنى تابع للعصور القديمة. ويُضيف، إن المتحف يعرض أكثر من ألفي قطعة كانت محفوظة في متحف بغداد و 100 قطعة أخرى كانت مسروقة ومهربة الى الخارج، إذ تمت استعادتها. ويقول، استمر العمل 10 سنوات للتحضير لهذا الإفتتاح.
في صيف عام 2015 حذرت اليونسكو من الدمار الذي لا رجعة فيه والذي أحدثه داعش على التراث التاريخي والثقافي للعراق وسوريا. وقد تدخل البطريرك الكلداني مار لويس روفائيل ساكو حول هذا الموضوع على أمل تجديد الالتزام بحماية الاصول والقطع الأثرية والأعمال الفنية المعرضة لخطر التدمير، إذ اعتبرها "مقتنيات عالمية تستحق أكثر من النفط". وبالإضافة الى إعادة بناء المعالم التي دمرتها الحروب وتخريب الجهاديين، فإن الهدف من ذلك هو تتبع وإعادة الأعمال الفنية التي تم تهريبها الى الخارج.
ويتضمن المشروع إضافة مكتبة مع مجلدات مخصصة لعلم الآثار وقاعة مؤتمرات ومختبر. إن الهدف من كل ذلك هو جعل هذا الأمر "رسالة سلام وحضارة" للعراق.
ويقول المطران النوفلي، بعد شهور من التوتر عاد وتحسن الأمن لكن الناس ما زالوا يُعانون من قلة فرص العمل والأدوية بسبب رداءة نوعية الرعاية، كما تفاقم الوضع بسبب فيضانات الأسابيع الأخيرة.
وسط كل ذلك يُحاول المجتمع المسيحي أن يعيش فترة الصوم الكبير بالتقوى التي يُشارك فيها الكثير من المسلمين، من خلال الانضمام الينا في الكنائس وفي الصلاة.
ويختتم رئيس الأساقفة بالقول، إننا نستشهد بالسلام والعدالة ونصلي من أجل القادة العراقيين حتى يتمكنوا من قيادة البلاد التي لا تزال تُعاني على المستوى السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

89
مشاركة فاعلة للشاعر زهير بردى في مهرجان المربد الشعري
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد

شارك الشاعر  العراقي المعروف زهير بهنام بردى  بقصيدة  ضمن فعاليات مهرجان المربد الشعري والتي اقيمت بنسختها الـ(33) مطلع الشهر الماضي ..وقدم بردى قصيدة عن مدينة البصرة مكثفا هواجسه وارهاصاته الشعرية تجاه تلك المدينة لتنال تلك القصيدة اعجاب الحاضرين وبردى المنحدر من بلدة بغديدا شرق مدينة الموصل من مواليد 1952 وينتمي  لعدد من الاتحادات  منها عضو اتحاد الأدباء والكتاب العرب وعضو اتحاد الأدباء والكتاب في العراق

 اضافة  لمسؤوليته  لمكتب الثقافة في الهيئة الإدارية لاتحاد الأدباء والكتاب السريان..

https://www.facebook.com/zuhair.burda/videos/2393863737313391/

90
ساعدونا في إعادة البناء: نداء رئيس أساقفة عراقي الى حكومة المملكة المتحدة

أخبار عون الكنيسة المحتاجة: سترا آبوت
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


في نداء عاجل الى حكومة المملكة المتحدة، طالب رئيس أساقفة عراقي بيأس المساعدة في إعادة بناء المنازل في بلدة مسيحية دمرها متطرفون من داعش أثناء احتلالهم لها.

ففي مقابلة مع الجمعية الخيرية الكاثوليكية "عون الكنيسة المحتاجة"، سلط رئيس الأساقفة بطرس موشي الضوء على المعاناة والكفاح من أجل إعادة بناء المنازل في بلدة قرقوش (بغديدا)، وهي أكبر مدينة مسيحية في سهول نينوى. قال رئيس الأساقفة السرياني الكاثوليكي موشي، إننا ننتظر ونأمل أن تتدخل حكومات مثل حكومة المملكة المتحدة وتساعدنا على هذه الجبهة، حيث يعيش الكثير من المؤمنين السريان في قرقوش.

ومع عودة آلاف من المسيحيين العراقيين أخيراً الى قرقوش بعد أكثر من ثلاث سنوات في المنفى، قال رئيس الأساقفة موشي إن المجتمعات المسيحية تعود ببطء الى الحياة. وأشاد بمنظمة "عون الكنيسة المحتاجة" وغيرها من المنظمات التي أعطت الأولوية لإعادة بناء المنازل في قرقوش والقرى المجاورة لتمكين عودة العائلات التي ترغب في إعادة بناء حياتها في نينوى، بعد طرد قوات داعش وإجبارها على الخروج في خريف عام 2016.

وقال رئيس الأساقفة موشي، يعود الفضل للمنظمات الدينية والإنسانية التي هرعت لدعمنا. ولعبت الجمعية الخيرية "عون الكنيسة المحتاجة" دوراً رئيسياً في إصلاح أكثر من 6300 منزلاً متضرراً في نينوى، لكنه الى حد الآن لم يتم إعادة بناء 14 ألف منزلاً آخراً.

وفي حديثه عن المسؤولين في الحكومة العراقية، قال رئيس الأساقفة، إن التغيير الإيجابي الذي حدث في منطقتنا تم دون مساعدة من الدولة. وأضاف، إن ثقتنا بالدولة ضعيفة جداً. لقد قدمت الحكومة العراقية العديد من الوعود لكنه لم يتم تنفيذ سوى عدد قليل من المشاريع.
في صيف عام 2014، أجبر مقاتلوا داعش مئات الآلاف من الناس على الفرار حين قاموا بغزو الموصل ومحافظة نينوى. وحينها لجأ 120 ألف مسيحي الى شمال العراق الكردي القريب، بينما هرب آلاف آخرون الى الخارج. ويعتقد رئيس الأساقفة موشي أنه مع زيادة المساعدة الدولية سيعود المزيد من المسيحيين العراقيين، إذا استطاعوا العيش بسلام واستقرار. وقال، إن التمويل والاستثمار الأجنبي وفرص العمل ضرورية، إذ قمنا بتقديم طلبات لتنفيذ مشاريع كبرى في المنطقة. وهاجم ما وصفه بالحكومة الضعيفة وغير الفعالة محذراً من أن ذلك قد يدفع المزيد من المسيحيين على الهجرة. وأضاف موشي، ليس لدى أي حزب الخطط لمهاجمة المسيحيين، ومع ذلك، من لديه الطموح للأستيلاء على أرضنا هو لايحترم حقوق الآخرين. ومثل هذه الأطراف لاتشعر بالراحة مع بقائنا ووجودنا المستمر.

وأضاف رئيس الأساقفة، لاتدخر الكنيسة بكاملها أي جهد للمطالبة بحقوق شعبنا وتأمين منطقة يمكن أن نعيش فيها بكرامة وسلام. وتابع بالقول، يبذل قادة الكنيسة قصارى جهدهم لغرس الثقة والأمل في شعبنا، ولكن من دون إجبار أحد على العودة أو البقاء أو النزوح، إذ أن مثل هذا القرار يجب أن تتخذه كل عائلة لنفسها من حيث ضمان كرامتها ومستقبلها، وخاصة مستقبل الأطفال.

91
امثال القوش الشعبية محور اصدار جديد لبنيامين حداد
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
الحفاظ على امثالنا الشعبية  خطوة في تحقيق هويتنا هكذا تبدو رؤية الباحث والكاتب بينامين حداد في اصداره الجديد الذي يحمل عنوان (ديوان امثال  القوش الشعبية ) الذي نشرته مؤخرا دار المشرق الثقافية  في مدينة دهوك ..وحداد الذي يستهل اصداره الجديد بهذه المقدمة ليؤكد  على ان المثل الشعبي هو اطار عجيب يحصر بين اضلاعه كل ما يتعلق بحياة الانسان الخاصة والعامة  وهو مراة حقيقية تعكس كل وجدانات ابن الشعب ..لايكتفي بينامين حداد بترديد الاقوال الماثورة التي تداولتها السن الالقوشيين في مختلف محطات حياتهم لكنه في الوقت ذاته يزين تلك الماثورات من الاقوال بحلة قشيبة ومزخرفة باللغة السريانية فضلا عن رسوم توضيحية  مستقاة من مدلولات المثل  وفكرته حيث يقع الكتاب 258 صفحة من القطع الكبير ولايكتفي حداد بايراد اشهر الامثال الالقوشية بل يعود لمصادره ومراجعه لياول تلك الماثورات نحو بعض الاصول سواء العربية او الانكليزية  لذلك يبدو الاصدار موسوعة فكرية مهمة تحدد فكر الامم والشعوب لتعيدنا الى ما اكد عليه الكاتب في مستهل كتابه بان مثل تلك الامثال  والحفاظ عليها تبدو كخطوة  لتحقيق الهوية وترسيخها ..

92
منظمة أشوريون بلا حدود السويدية تعد شباب مسيحيين عراقيين  للمطالبة بحقوقهم القومية


عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

 نظمت  منظمة  اشوريون بلا حدود  ورشة جديدة تحت اطار (تمكين الشباب  لصناعة القرار ) وذلك في مدينة دهوك حيث اقيم النشاط بالتعاون مع الجمعية الاشورية الخيرية واتحاد الطلبة والشبيبة الكلدو اشوري وبدعم من  منظمة فورم سيد Forum Syd السويدية.

 عن المشروع والورش التي اقيمت في اطاره تحدثت لموقع (عنكاوا كوم ) مديرة المشروع روميانا بيقاشا القادمة من السويد  حيث قالت :

 ـ في ضوء بلورة المشروع في عام 2016 حيث قمنا بدراسة الحاجات الفعلية لشبابنا في الوطن ومن خلال سلسلة اجتماعات  عقدتها منظمة اشوريون بلا حدود مع اتحاد الطلبة والشبيبة الكلدواشوري حول مفهوم المطالبة بالحقوق  وتفعيل رؤية محددة بهذا الاتجاه   تم وضع منهاج عمل لغرض الشروع بعقد عدة ورش عمل حول هذه الاطر.
 واضافت بيقاشا في معرض حديثها عن مراحل المشروع:

 ـ انطلقت اولى تلك الورش في منتصف كانون الاول (ديسمبر ) من العام الماضي  ليبلغ عدد الورش المنجزة (5) ورش  حيث استقطبت شباب من كلا الجنسين تتراوح اعمارهم ما بين 15-36 سنة  وقمنا باضاءة جوانب من تلك الافكار اضافة لمدربين اثنين اسهما بتقديم محاضرات حول هذا الموضوع  اضافة لتهيئة اذهان المشاركين  وفق ما  تحتاجه منظمات الامم المتحدة  وفق المواثيق والقوانين والحقوق الخاصة بشريحة الشباب.

وعن الانطباع الذي ترسخ لدى بيقاشا حول استيعاب الشباب  ومدى انسجامهم ازاء ما قدم في الورش التي اقيمت تطرقت الى ان شرائح الشباب ممن تمت مشاركتهم في الورش عبروا  عن رؤية منفتحة ازاء رغبتهم بالمطالبة بحقوقهم  واستعدادهم للارتقاء بالتدرج للوصول الى مناصب صنع القرار  مضيفة بان العائق الذي يمكن ان يبرز هو جهل اغلبية المشاركين باللغة الانكليزية حيث من المطلوب ان تكون لديهم دراية اكبر  بهذه اللغة العالمية من اجل الانفتاح وتوسيع مدارك الاطلاع  نحو كل ما يختص بحقوق الانسان والمواثيق المقرة ذات الصلة  من اجل زيادة المعلومات بهذا الشان.

اما مديرة المشروع الاخرى نوهدرا هيدو  فتحدثت ايضا عن النقاط الرئيسية للورش التي اقيمت ومنها كيفية المطالبة بالحقوق  فضلا عن اضاءة المشاركين بشان القوانين والمواثيق الخاصة بالمكونات الاصيلة وتحدثت نوهدرا عن مشاعرها في ويارة الوطن:

ـ زيارتي الى الوطن هي الثانية بعد زيارة اولى تمت عام 2016 حيث كانت فيها مشاعر القلق قد تنتابني  ازاء ما ينتظرني في الوطن لكن هذا الشعور تلاشى في الزيارة الحالية  من خلال ما تم الاطلاع عليه ازاء رغبة واندفاع الشباب وامكانية تدرجهم  لمواقع المسؤولية  مما دفعني للتفكير بتكرار زيارتي مجددا.

هذا ومما يجدر بالذكر ان منظمة آشوريون بلا حدود هي منظمة خيرية ترسل المساعدات الى ابناء الكناشس الشرقيةالاشورية والكلدان والسريان المحتاجين في بلدان الشرق الاوسط.



93

قصة باطانيا العراقية.. نموذج صارخ لمعاناة الأقليات



دمار هائل أصاب البلدة
عنكاوا دوت كوم/سكاي نيوز عربية
ترجمات - أبوظبي تعتبر بلدة باطانيا في شمال العراق نموذجا صارخا عن معاناة الأقليات بعد هزيمة تنظيم داعش قبل عامين وطرده من البلاد، ففي هذه البلدة لا يوجد سوى رجل واحد يعيش في حطام منزل مع خمس كلاب ضالة.

وقبل الحرب كان يعيش في هذه البلدة أكثر من 6 آلاف نسمة من طائفة الكاثوليك الكلدان، ولكن حاليا يعيش ساكنها الوحيد على الطعام الذي تقدمه له قوات الأمن المحلية مقابل أن يحرس ثلاثة مدارس جرى تجديدها بالإضافة إلى مركز طبي حديث.

وقال الحارس المسن الذي رفض نشر اسمه خشية أن تعطل السلطات ترتيباته غير الرسمية مع قوات الأمن "أنا الوحيد الذي عاد". "ليس لدي عائلة، وهذا أفضل من العيش في مخيم".

وأوضح أن ما يقرب من نصف الذين كانوا يعيشون في باطانيا قد هاجروا إلى الولايات المتحدة وأوروبا، في حين انتقل الباقون إلى منازل مؤقتة في مناطق أخرى من العراق ، وهم يسعون بكل جد إلى مغادرة البلاد.

"لا حل سوى الهجرة"

ونفس السياق قال رعد ناصر، 40 عامًا، في حديث هاتفي مع صحيفة "واشنطن بوست"، إنه وآخرون اختاروا البحث عن فرص للهجرة إلى أوروبا بعد دمار باطانيا، مشيرا إلى أن 200 أسرة فقط من البلدة لا تزال في العراق، وأن قلة منها فقط ترغب في العودة إليها.

وبحسب الصحيفة فإن تلك البلدة تعد مثالا صارخا على التحدي الذي يواجه الحكومة العراقية والأمم المتحدة في إعادة إعمار المناطق التي دمرها داعش خلال حرب استمرت 3 أعوام.

ووفق خبراء فإن إعادة إعمار تلك المناطق وإعادة توطين سكانها سيأخذ عشرات السنين إذا استمرت الأمور على ما هي عليه، وبالتالي فإن هذا الأمر يحمل مخاطر عدة منها هجرة الأقليات المسيحية والإيزيدية، كما أن الأحوال السيئة قد تجبر الكثير من المسلمين السنة على التشدد والتطرف.

وقبل الحرب كان المسيحيون يشكلون نحو 7 بالمئة من سكان البلاد، ولكن بعد ظهور داعش تقصلت تلك النسبة كثيرا، وهي مهددة بالتقلص أكثر بسبب عدم وجود آمال لهم بالعودة لدرياهم قريبا.

وتقول بعض التقديرات أن عدد المسحيين العراقيين لا يتجاوز حاليا 200 ألف نسمة، بعد أن كان عدد يصل إلى أكثر من 1.5 مليون قبل قبل الغزو الأميركي عام 2003.

ويقول بعض المسؤولين العراقيين والغربيين إن الأموال المخصصة للإعمار والتوطين يتم توزيعها ببطء ومن خلال شبكات محسوبية يمزقها الفساد لتضيع بين السياسيين والميليشيات المسلحة التي قاتلت داعش.

دعم أميركي.. ولكن!!

في محاولة لإبقاء المسيحيين والإيزيديين في بلاهم، وقّع الرئيس الأميركي دونالد ترامب في العام الماضي قانون الإغاثة والمساءلة في العراق وسوريا - الذي ينص على تمويل مشاريع الاستقرار في المجتمعات المستهدفة بالإبادة الجماعية من قبل داعش.

ومنذ أكتوبر 2017، خصصت الولايات المتحدة حوالي 300 مليون دولار للمناطق التي كانت تقليديا موطنًا للمسيحيين والإيزيديين.

وفقًا لمسؤولي الوكالة الأميركية للتنمية الدولية التي أنجزت 304 مشاريع لإعادة التأهيل في شمال العراق، خاصة في مناطق المسيحيين والإيزيديين.

وقال عصام بهنام، رئيس بلدية الحمدانية المسيحة، إن برامج الوكالة الأميركية للتنمية الدولية والأمم المتحدة، إلى جانب التبرعات الخاصة من الجماعات المسيحية الأميركية، ساعدت على إعادة حوالي نصف سكان المدينة الأصليين البالغ عددهم 60 ألف نسمة.

ولكنه أضاف: "لكن المساعدة لم تعالج ما قال إنه الأسباب الأساسية لمغادرة الأقليات للعراق المتمثلة في إهمال الحكومة العراقية وفشلها في حشد قوات الشرطة والجيش لتأمين مدن في الشمال".

وختم كلامه: "يجب على الحكومة أن تنظر بجدية فيما إذا كانوا يريدون حقاً أن يبقى المسيحيون في العراق. إذا ظل الوضع على ما هو عليه، لا أعتقد أنه سيكون مستقبل لنا هنا."

المحافظة "المظلومة"

لكن مدير صندوق إعادة إعمار الحكومة العراقية في محافظة نينوى، سالم عثمان أوضح أن الأمن لم يكن العقبة الرئيسية أمام إعادة البناء وإعادة التوطين، منوها إلى إن نقص التمويل هو المشكلة الأساسية وأن تركيز الولايات المتحدة الحصري على المناطق المسيحية والإيزيدية يتجاهل الاحتياجات الملحة للمدن الكبرى مثل الموصل.

وقال: "لقد شاركت العديد من الدول في هزيمة داعش، ونحن ممتنون، لكنهم دمروا محافظة نينوى في هذه العملية، ويجب أن يشاركوا جميعًا في إعادة إعمارها".

وقال عثمان إن إعادة بناء البنية التحتية للمحافظة ستتكلف ما بين 20 إلى 30 مليار دولار. وقال إنه من المقرر أن يتلقى الصندوق الذي يديره 50 مليون دولار من الحكومة المركزية مع قروض إضافية بقيمة 1.2 مليار دولار من البنك الدولي والدول الأوروبية.

وقدر عثمان أن 2 في المائة فقط من نينوى قد أعيد إعمارها، وأنه يجري التركيز حاليا على إعادة تأهيل جامعة الموصل.

وبملامح يأس، ينهي حديثه: "حتى لو كان يتاح لنا مليار دولار كل سنة، فإن الأمر سيستغرق من 20 إلى 30 عام لإعادة بناء المنطقة.. هذه مشكلة كبيرة. إذا أخبرنا ذلك لمواطنينا، فسوف يثورون ".

94
إنشاء المدارس والعيادات الطبية الجديدة لخدمة الأقليات الدينية التي استهدفها تنظيم الدولة الإسلامية، ولكن أين هم الناس لإستخدامها؟

واشنطن بوست – ثامر الغباشي
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


بلدة باطنايا – العراق: بعد أكثر من عامين على طرد تنظيم الدولة الإسلامية من هذه البلدة القديمة في شمال العراق، عاد رجل واحد فقط ليعيش في حطام منزل مدمر لايحتوي إلا على ما يكفيه من السقف لحمايته من أمطار الشتاء، ويرافقه دائماً في هذا الدار أربع أو خمس من الكِلاب السائبة.
ويعيش في ظل كنيسة مزقها الرصاص حيث يعتمد في طعامه على ما يحصل عليه من قوات الأمن المحلية مقابل قيامه بعمل مهم، ألا وهو حراسته لثلاث مدارس تم تجديدها حديثاً ومركزاً طبياً جديداً، ويحمل كل منها لافتة باللغة العربية تشير الى أنَّ إعادة البناء والتجديد قد تم من خلال شراكة بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والوكالة الأميريكية للتنمية الدولية.
كانت باطنايا في يومٍ ما موطناً لحوالي 6000 شخص من الكلدان الكاثوليك، وهي مثالاً صغيراً لكنه صارخاً على التحدي الشديد الذي يُواجه الحكومة العراقية والولايات المتحدة والأمم المتحدة في إعادة البناء والاستيطان للمناطق التي دمرها احتلال الدولة الإسلامية والحرب التي استمرت ثلاث سنوات لتخليص العراق من مقاتلي داعش.

وبالمعدل الحالي قد يستغرق الأمر جيلاً أو أكثر لإعادة بناء ما خربه الصراع. ويقول المسؤولون العراقيون إن الأمر يتطلب 88 مليار دولار للتعافي وإعادة ما تم خرابه. وهذا أكثر بكثير مما تستطيع الحكومة توفيره إعتماداً على إمكاناتها، كما أن المساعدات الخارجية أقلُ بكثير مما هو مطلوب لسد هذه الفجوة. ولا يوجد أي ضمان لعودة السكان، حتى الى تلك الجيوب التي يتم استعادتها، ما لم يتم توفير الخدمات الحيوية وضمان الأمن.
نتيجة لذلك يُواجه العراق خطراً مزدوجاً بالنسبة للأقليات غير المسلمة فيه، لاسيما المسيحيين الذين تُشكل مجتمعاتهم الأولوية العليا لإدارة ترامب، حيث قد يدفعهم إعادة الإعمار طويل الأمد الى تجاوز نقطة التحوّل. وبالفعل، بالكاد ما تبقى من المسيحيين لا يزيد عن سُبعْ (1/7) سكان العراق المسيحيين قبل الحرب على البلاد عام 2003.

أما المسلمين السنّة الذين تحملت مجتمعاتهم وطأة احتلال الدولة الإسلامية فإنهم لم يتلقوا سوى القليل من مساعدات الولايات المتحدة لإعادة إعمار مناطقهم. لذلك قد تُثير ظروفهم البائسة جولة جديدة من التشدد.

أثارت إعادة التطوير البطيئة للمساحات الشاسعة في شمال وغرب العراق، التي حكمتها الدولة الإسلامية في السابق، المخاوف بين العراقيين والمسؤولين الأميريكيين من إمكان عودة مُقاتلي داعش مستغلين الثغرات الأمنية والإحباط لدى المواطنين بسبب نقص الخدمات الأساسية والمأوى. ولم يستجيب المسؤولين في الحكومة العراقية لطلبات الحصول على معلومات تفصيلية حول التمويل الذي تعهدت به الدولة أو الذي تم استلامه أو طريقة انفاقه. وحتى الآن، قامت دول أخرى ومنظمات دولية بمراقبة معظم الأموال المنفقة. ووفقاً لصندوق إعادة الإعمار في البلاد، يُمثل الجزء الأكبر من هذه الأموال قروضاً يتعين على الحكومة العراقية تسديدها.
يقول المسؤولون العراقيون والغربيون أن الأموال تتوزع ببطء ومن خلال شبكات المحسوبية الفاسدة والتي تُفسدها أيضاً المنافسات بين السياسيين والمليشيات المسلحة التي قاتلت الدولة الإسلامية، مما يُزيد في تأخير عملية إعادة الإعمار.

من خلال ذلك تبرز المدارس التي تم تجديدها حديثاً في بلدة باطنايا، وهي مطلية ومؤثثة أثاثاً حديثاً، بشكل منظر طبيعي بين الأنقاض وبقايا المنازل التي دمرتها الغارات الجوية الأميريكية والقتال العنيف الذي خاضه المقاتلون الذين دعمتهم الولايات المتحدة في أثناء عملية الإطاحة بمقاتلي الدولة الإسلامية في أواخر عام 2017.

تقع العيادة الطبية الجديدة ذات اللون الكريمي مباشرة عبر شارع ضيق قريباً من المقبرة التي دمرت الدولة الإسلامية فيها شواهد القبور والصلبان الاسمنتية والأضرحة. وما تزال المنازل القليلة التي بقيت سالمة جزئياً تحمل علامات الاحتلال من شعارات داعش المختلفة مكتوبة بالطلاء الأسود السميك، مثل: لتعلم أن الدولة الإسلامية تتوسع بإذن ألله. وكُتِبَ باللون الأزرق على جدار منزل آخر: نحن لا نزال باقين على الرغم من تحالفكم.

قال الحارس المُسن، أنا الوحيد الذي عاد والذي رفض أن يُهاجر بعد صعود الدولة الإسلامية في عام 2014 حيث تسارعت الهجرة منذ ذلك الحين الى الولايات المتحدة وأوربا واستمرت الى يومنا هذا، وهي تُهدد بحدوث تغيير سكاني دائم. ويُعتقد أن ما تبقى اليوم في العراق من المسيحيين هو حوالي 200 ألف شخص مقارنة بحوالي 1.5 مليون نسمة قبل الغزو الأميريكي عام 2003.

قال بعض السكان أن ما يُقارب من نصف الذين كانوا يعيشون في باطنايا قد هاجروا الى الولايات المتحدة وأوربا، في حين انتقل الباقون الى أماكن ومنازل مؤقتة في أجزاء أخرى من العراق، وهم يسعوّن الى مغادرة البلاد كلياً. وقال رعد ناصر البالغ من العمر 40 عاماً، وهو من سكان البلدة، أنه وآخرون اختاروا الابتعاد والبحث عن فرص للهجرة الى أوربا. كان ناصر يتحدث عبر الهاتف من بلدة تلسقف القريبة. ويُعتقد أن هناك 200 عائلة من باطنايا ما تزال باقية في العراق، وإن القِلة منها لديها الرغبة في العودة الى البلدة القديمة. وقال ناصر، إن المكان بأكمله دُمر ولا يمكننا تحمل كلفة إعادة بناء منازلنا، وإن الذين ليس لديهم خطط لمغادرة العراق قد استقروا بالفعل في أماكن أخرى، مثل بلدة تلسقف أو مدينة دهوك الكبيرة.

إعادة الأمل
في محاولة لإبقاء المسيحيين واليزيديين في أوطان أجدادهم، وقعّ الرئيس ترامب في العام الماضي قانون الإغاثة والمساءلة في العراق وسوريا والذي ينص على تمويل مشاريع الاستقرار في المجتمعات المستهدفة بالإبادة الجماعية من قِبل الدولة الإسلامية. ومنذ شهر تشرين الأول من عام 2017 خصصت الولايات المتحدة 300 مليون دولار للمناطق التي كانت تقليدياً موطناً للمسيحيين واليزيديين. ووفقاً لمسؤولي الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية، اتخذت الوكالة زمام المبادرة في 304 من مشاريع إعادة التأهيل في شمال العراق حيث تتمركز الغالبية العظمى من المسيحيين واليزيديين. وتتمثل أعمال التثبيت بإصلاح المباني المدرسية وتركيب مولدات الكهرباء المؤقتة وإصلاح شبكات المياه المُعطلة.
وبالنسبة لإدارة ترامب ونائب الرئيس بنس على وجه الخصوص، تُمثل ملايين الدولارات من المساعدات الأميريكية إشارة الى العناصر الرئيسية في أميريكا حيث ضغطت المجتمعات المسيحية هناك من أجل الدعم الأميريكي للمسيحيين في العراق في أعقاب صعود تنظيم الدولة الإسلامية.

وحتى الآن تختلط الأرقام والسجلات، ففي بلدات مثل باطنايا وسنجار (العاصمة التقليدية لليزيديين في العراق) تم تجديد المدارس ولكن لا يوجد أحداً هناك لإستخدامها. أما في أجزاء أخرى من شمال العراق، مثل بلدة بعشيقة وبلدة برطلة، تقوم المرافق العامة التي تُمولها الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية، مثل المراكز الطبية، بخدمة العراقيين من جميع أنحاء المنطقة. وفي بعض الأماكن، مثل مدينة الحمدانية المسيحية الكبيرة، شجع البرنامج العديد من السكان على العودة. ويُطلق شعار الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية على عدد لا يُحصى من المشاريع، بما في ذلك مستشفى كبير وتوفير الحاويات الفضية الخاصة للقُمامة والتي تنتشر في شوارع المدينة.

قال ماكس بريموراك، الممثل الخاص للوكالة الأميريكية للتنمية الدولية لمساعدة الأقليات في العراق، قال، إن الفلسفة الكامنة وراء عمل الوكالة بسيطة جداً، فإذا أعطيتَ ووفرت للمحتلجين البُنى التحتية الأساسية التي يحتاجون إليها للبقاء على قيد الحياة فإنهم سوف يعودون ويعيدون البناء.
وأضاف بريموراك في مقابلة له في مدينة أربيل، عاصمة اقليم كردستان، أن الجانب الأكثر أهمية في ذلك هو إعطاء الأمل، إذ أن التأثير النفسي الذي أحدثته الإبادة الجماعية على هذه المجتمعات كان هائلاً وشعروا أن المجتمع الدولي لم يكن هناك لدعمهم، ولم يكن هناك أحداً يُساندهم ويُساعدهم. وأضاف، إن وضع شعار الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية على المشاريع يعلن بوضوح أن هناك قوة عظمى تُساعدهم.

هذه مشكلة كبيرة
قال عصام بهنام، رئيس بلدية الحمدانية، إن برنامج الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية والأمم المتحدة، الى جانب التبرعات الخاصة من الجماعات المسيحية الأميريكية، ساعدت على إعادة حوالي نصف سكان المدينة الأصليين البالغ عددهم 60 ألف نسمة. لكن المساعدات لم تُعالج، حسب ما قاله، الأسباب الرئيسية لمغادرة الأقليات للعراق، وهي إهمال الحكومة العراقية وفشلها في حشد قوات الشرطة والجيش لتأمين المدن في الشمال.

تقوم بلدة الحمدانية حالياً بإستخدام الدوريات التي تعود الى المليشيات التي ترعاها الحكومة والتي تتألف من السكان المحليين ولكن بقيادة الغرباء، بما في ذلك الذين ينحازون سياسياً مع الزعماء السنّة والشيعة المسلمين الذين لا تهمهم احتياجات واهتمامات الأقليات في المنطقة. وأضاف بهنام، يجب على الحكومة العراقية النظر بجدية إذا كانت تريد حقاً بقاء المسيحيين في العراق. وتابع بالقول، إذا ظلَّ الوضع على ما هو عليه فلا أعتقد أنه سيكون لنا مستقبلاً هنا.

قال بريموراك، إن غياب الأمن الذي توفره الحكومة في المناطق المحررة من الدولة الإسلامية يُشكل أكبر تحدي لأنشطة الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية وعودة الناس الذين أجبروا على النزوح أو فروا من بطش المقاتلين الإسلاميين. وأضاف، نحن بحاجة الى مساهمة بغداد، مشدداً على الضرورة المُلِحة للتحوّل من المليشيات الى الشرطة العادية التي يتم تجنيدها محلياً تحت سيطرة بغداد.
قال سالم عثمان، مدير الصندوق العراقي لإعادة إعمار محافظة نينوى، إن الأمن لم يكن العقبة الرئيسية أمام إعادة البناء وإعادة التوطين بل أن نقص التمويل هو المشكلة الأساسية، وإن تركيز الولايات المتحدة الحصري على المناطق المسيحية واليزيدية يتجاهل الاحتياجات المُلِحة للمدن الكبرى مثل الموصل.

وأضاف عثمان، لقد شاركت العديد من الدول في إزالة الدولة الإسلامية ونحن شاكرون لهم، لكنهم دمروا محافظة نينوى في تلك العملية ويجب أن يُشاركوا جميعاً في إعادة بناء المقاطعة. وقال أيضاً، إن إعادة بناء البُنى التحتية للمقاطعة تحتاج الى ما بين 20 الى 30 مليار دولار. ومن المقرر أن يتلقى الصندوق الذي يُديره مبلغ 50 مليون دولار من الحكومة المركزية هذا العام، مع قروض إضافية بقيمة 12 مليار دولار من البنك الدولي والدول الأوربية.

ومنذ إنشاء الصندوق، قدّر عثمان أن 2% فقط من محافظة نينوى أعيد بناؤها، إذ تضمنت الغالبية العظمى من العمل استعادة بناء جامعة الموصل. وأضاف، حتى لو توفر لدينا بسهولة مليار دولار في السنة الواحدة، فإن الأمر في إعادة بناء المحافظة سيستغرق 20 الى 30 سنة، وهذه مشكلة كبيرة إذا قلناها للمواطنين فإنهم سوف يثورون علينا.
ساهم مصطفى سالم أيضاً في إعداد هذا التقرير.

https://videos.posttv.com/washpost-production/The_Washington_Post/20190305/5c7e6b5346e0fb000be95916/5c7e6b54e4b0a7b220f76899_1439399835595-cf9g26_t_1551788889026_1280_720_2000.mp4


95
بالصور /في دهوك جماهير الحركة الديمقراطية الاشورية يشاركون بمسيرة حاشدة بمناسبة (اكيتو )
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

جاب بضعة الاف من جماهير ومؤازري الحركة الديمقراطية الاشورية الشوارع الرئيسية بمدينة دهوك في مسيرة حاشدة بمناسبة راس السنة البابلية الاشورية (اكيتو ) .

وتقدم المسيرة حملة اعلام العراق والاقليم اضافة للعلم القومي وعلم الحركة الديمقراطية الاشورية تلاهم علمين كبيرين للعلم القومي وعلم زوعا  اضافة لكراديس لتلاميذ المدارس السريانية في الاقليم حيث تميزوا بازيائهم الاشورية و الفلكوروية  المميزة ..فضلا عن كردوس للازياء الاشورية ارتداها عدد من القياديين في الحركة وتلاهما موكب تقدمه السكرتير العام للحركة يونادم كنا واعضاء المكتب السياسي  فضلا عن مشاركين قادمين من بلاد المهجر لغرض المشاركة في المسيرة بالاضافة لمؤسسات الحركة ومنها اتحاد الطلبة والشبيبة الكلدو اشوري واتحاد النساء الاشوري وكشافة حمورابي كما شاركت ايضا وفود قدمت من مناطق سهل نينوى بازيائها التي عبرت عن عمق اصالتها وتجذرها في الوطن وطاف المشاركون في المسيرة عددا من التقاطعات الرئيسية لمدينة دهوك لتنتهي المسيرة في فناء المركز الثقافي الاشوري عبر حفلة غنائية احياها عدد من فناني شعبنا  .

وفي سياق متصل قال عضو مجلس النواب العراقي السابق عماد يوخنا  ان احتفال جماهير الحركة اليوم باكيتو  يعبر عن ترسخنا ووجودنا مضيفا بان رسالة المسيرة هي  رغم ما تعرض له شعبنا من انواع الاستهدافات  فانه يعبر باحتفاله ومشاركته عن تجدده وبقائه فضلا عن رسالة اخرى سواء للحكومة المركزية او حكومة الاقليم  بمراعاة حقوق المكون المسيحي  ودعمه عبر التشريعات التي تلبي بقائه وبقائه في الوطن  واضاف يوخنا  في حديث لمراسل الموقع بان ما حدث من ارباك في اعلان عطلة رسمية للمكون المسيحي بمناسبة الاول من نيسان ناجم من تاخر مجلس النواب باقرار  قانون العطل الرسمية  خصوصا وان يوم اكيتو يدخل ضمن الاعياد الوطنية التي يتوجب الاحتفال بها في عموم الوطن وليس بالاقتصار على ابناء شعبنا فحسب  وقد شهد العام الحالي مبادرة مميزة من قبل وزارة الثقافةفي الحكومة الاتحادية  باحياء العيد عبر سلسلة من الانشطة  فضلا عن تسمية ساحة الاحتفالات باسم اكيتو في اعاصمة العراقية (بغداد) وتمنى داؤد بابا يعقوب عضو مجلس محافظة نينوى ان يشهد احتفال الاكيتو العام القادم في سهل نينوى خصوصا وان  هذه المنطقة هي كانت المكان الرئيسي لاحتفال اجدادنا بهذه المناسبة ويتوجب ودة هذه الاحتفالات الى مواقعها السابقة لكي نحتفل بهذه المناسبة وكلنا نسعى  لبناء العراق وتعزيز التعايش السلمي بين مكوناته ..

96
صدور العدد (57) من مجلة أبرشية كركوك والسليمانية الكلدانية
   صدرالعدد (57) آذار/ 2019 من مجلة أبرشية كركوك والسليمانية الكلدانية وهي مجلة دينية ثقافية فصلية تصدرعن أبرشية كركوك والسليمانية للسنة الخامسة عشرة على التوالي , يتضمن هذا العدد :-
الافتتاحية : هل نحن معاصرون لبعضنا البعض ؟ بقلم د. مار يوسف توما
الباب الروحي :المسيحيه طريق . بقلم الاب قيس ممتاز
سؤال وجواب: تطغى صفى الذكورية على اغلبية الآلهات، فهل يطغى على الهنا ؟ اجابة الاب جنان شامل.
بحوث ومقالات : الرهبانيات في سطور ( الجزء الثالث ). بقلم الاخت نورا الدومنيكية .
صوت البابا : البابا : الخليقة تنتظر بفارغ الصبر تجلي أبناء الله . رسالة بابا لزمن الصوم 2019 
حياة قديس : حياة القديس كلارا الأسيزية. بقلم الاخت دميانة زيا
ركن الامثال : بقلم السيد عادل عبدالاحد الياس
 من نتائجات القراء : زرعنا الأبتسامة على وجوههم .  بقلم الاخت كلارا / راهبات بنات مريم الكلدانيات
 آراء للمناقشة : (( أكرم أباك وأمك لكي تطول أيامك على الارض التي يعطيك الرب الهك )) . بقلم أدي شامل
 قصة قصيرة :" لأن الله لم يعطينا روح الفشل بل روح القوة والمحبة والنصح " بقلم هيئة تحرير المجلة
 لقاء مع ...السيد جوزيف روكي جوي أجراها الشماس الإنجيلي شاد شامل
 ركن الاسرة  : اعداد هيئة تحرير المجلة
اخبار الابرشية
أسماء المتزوجين والعماذات والوفيات لسنة 2018 في أبرشية كركوك والسليمانية
استراحة النشرة.





97

بابا الفاتيكان يترأس قداسا بالمغرب
عنكاوا دوت كوم/وكالة الأناضول
نظم بابا الفاتيكان فرنسيس، الأحد، قداسا في أستاذ "الأمير مولاي عبد الله" بالعاصمة المغربية الرباط، وذلك بحضور آلاف المسيحيين. والسبت، وصل البابا فرنسيس إلى المغرب في زيارة تستمر يومين، وتعد الأولى من نوعها لبابا منذ 1985. حيث شهد القداس حضور آلاف المسيحيين، الذين جاؤوا من مختلف مدن البلاد، وعدد من الدول الأخرى. ( Jalal Morchidi - وكالة الأناضول )

بابا الفاتيكان يترأس قداسا بالمغرب

نظم بابا الفاتيكان فرنسيس، الأحد، قداسا في أستاذ "الأمير مولاي عبد الله" بالعاصمة المغربية الرباط، وذلك بحضور آلاف المسيحيين. والسبت، وصل البابا فرنسيس إلى المغرب في زيارة تستمر يومين، وتعد الأولى من نوعها لبابا منذ 1985. حيث شهد القداس حضور آلاف المسيحيين، الذين جاؤوا من مختلف مدن البلاد، وعدد من الدول الأخرى. ( Jalal Morchidi - وكالة الأناضول )


98
بمناسبة الاول من نيسان ..
 الحركة الديمقراطية  تنظم مسيرتها واتحاد بيث نهرين يؤجل والمجلس الشعبي يلغي احتفالاته
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
يحتفل ابناء شعبنا (الكلداني السرياني الاشوري ) بحلول السنة البابلية الاشورية الجديدة 6769 من خلال مظاهر لافتة حيث تحرص الحركة الديمقراطية الاشورية  مع اطلالة الاول من نيسان  لتنظيم مسيرة حاشدة لجماهيرها ومؤازريها  في التقاطعات الرئيسية لمدينة دهوك حيث اعلن الموقع الرسمي للحركة على شبكة التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) عن نقطة انطلاق المسيرة بالتجمع لمسيرة راس السنة البابلية الاشورية الجديدةحيث سيكون في ساحة المركز الثقافي الاشوري في دهوك وانطلاق المسيرة سيكون في تمام الساعة العاشرة صباحا وفيما اعلن  اتحاد بيث نهرين  الوطني عن مسيرة مماثلة سيقيمها  في دشتة مار متى  مقابل قرية  الالفاف  وذلك في الاول من نيسان  داعيا جماهيره في مناطق سهل نينوى للتسجيل بغية المشاركة  بالمسيرة  سرعان ما اعلن عن تاجيلها في اعلان لاحق  بسبب الظروف المناخية السيئة ليعمد الى تحديد موعد اخر للمسيرة معلنا بان الموعد الجديد سيكون يوم الجمعة القادم 5 نيسان في نفس المكان.
وفي سياق متصل اعلن المجلس الشعبي عن الغاء الاحتفالات الجماهيرية التي كان مخططاً ان يقوم بها بمناسبة الاول من نيسان لهذا العام تضامناً مع اهالينا في محافظة نينوى وضحايا حادثة غرق العبارة والذين تجاوز عدهم 150  شخصاً وعدد اخر من المفقودين الى اللحظة ،واعلن حزب بيث نهرين الديمقراطي عن اقامة احتفالية جماهيرية  لمساندي الحزب وجماهيره وذلك في مقر فرع دهوك للحزب بحسب ما اعلن عضو المكتب السياسي مسؤول فرع دهوك  عامر حزيران لموقع (عنكاوا كوم ) ومثل التباين في اقرار عطلة رسمية لابناء المكون المسيحي  في المحافظات التي تشهد تواجده ارباكا حيث اعلن الموقع الرسمي للحركة الديمقراطية الاشورية (زوعا دوت اورغ )  ان محافظة كركوك اعلنت  عطلة رسمية لابناء المكون المسيحي بناءا  على ما تم تداوله باتصال مباشر بين عضو مجلس النواب العراقي السابق عماد يوخنا مع السيد محافظ كركوك بالوكالة راكان سعيد وتعاون مع الاستاذ رائد نشأت معاون المحافظ للشؤون الادارية تمت الموافقة على اعتبار يوم ١ من نيسان عطلة رسمية للمكون الكلداني السرياني الاشوري بمناسبة حلول راس السنة البابلية الاشورية  وفي ضوء المبادرات الجماهيرية للاحتفال بالمناسبة  اعلن نشاط لتجمع مدني يدعى انهضي يا نينوى”عن مبادرته  بإحياء رأس السنة البابلية الآشورية الجديدة مع تذكير المآسي المؤلمة التي أصابت مئات العائلات في الموصل وهزت الشعب الايزيدي مشيرا  بان التجمع سيقوم  بالاحتفال عشية رأس السنة البابلية الآشورية (أي في مساء يوم 31 من آذار 2019) وذلك في الساعة 6:30 مساء حيث سيجتمع العراقيون وغير العراقيين في بلدة ألقوش الكلدانية الآشورية العريقة للمشاركة في وقفة على ضوء الشموع في دير الربان هرمزد الذي يعود تاريخه للقرن السابع،

99
البطريرك ساكو يجدد دعوته الى تشكيل مرجعية مسيحية
عنكاوا كوم/بغداد/ باء كاف
جدد البطريرك مار لويس ساكو يوم الاحد دعوته الى تشكيل "مرجعية مسيحية موحدة" لتدارك الإخطار
التي تحدق بالوجود المسيحي في العراق.

واطلع "عنكاوا كوم" على بيان كتبه الكاردينال مار لويس ساكو ونشر في الموقع الرسمي للبطريركية الكلدانية وحمل عنوان؛ (مرجعية مسيحية موحدة  )والدعم الدولي وتعاطف الغالبية المسلمة
نص البيان:
بمناسبة أعياد اكيتو السنة البابلية
 
الكردينال لويس  روفائيل ساكو
لقد بدأت بعض الأقلام المسيحية تشعر بالخطر، وتدعو الى تشكيل مرجعية مسيحية علمانية موحدة  بمستوى الازمة. ولقد قرأتُ هذه الدعوات باهتمامٍ وتمعُّن، لأنها تعطي أملاً لتغيير المشهد المسيحي العراقي. إزاء كل هذا، أتمنى أن تهبّ روح منعشة على واقعنا “الرمادي” المُقلِق والمُخيف، لتُعيننا على مواجهة التحديات المهدِّدة لوجودنا التاريخي. كلنا نتحمل  هذه المسؤولية  المصيرية.  وهنا اُنوِّه بقوة الى ما عبَّرت عنه العديد من الدول الكبرى من اهتمام بالمسيحيين وحرصٍ على بقائهم في أوطانهم ودعمهم لحقوقهم كاملة كمواطنين متساويين في الحقوق والواجبات. وأذكر على سبيل المثال: أمريكا وروسيا وفرنسا وانكلترا  وألمانيا وإيطاليا  واسبانيا  والنمسا وهنغاريا  فضلا عن الفاتيكان. الخ.
ببساطة، إني  أعزو هذا الدعم الى  ما عاناه  المسيحيون  ولا يزالون من أعمال العنف والاضطهاد وإلارهاب؛ وأيضا الى  تأكيد الغالبية المسلمة على ضرورة بقاء المسيحيين في بلدهم واستمرارهم في العيش ضمن مجتمع متعدد، بعيداً عن التطرف والطائفية والمحاصصة وخصوصاً انَّ المسيحيين هم سكان البلد الأصليين.
 
لقد نخرت الهجرة الجسم المسيحي لأسباب واقعية، واخذت أعدادهم تتضاءل بشكل مخيف، وإذا استمرت الهجرة والتشظّي وضبابية الرؤية على هذا النحو، فمصيرنا سيكون مثل مصير اليهود عام 1948. اني أحترم القرار الشخصي في الهجرة والشخص هو من  يتحمل مسؤولية قراره، لكنني لست الشخص الذي يطلب من أية جهة تسهيل ذلك،  لأني اؤمن أن الهجرة سوسٌ ينخر الجسم المسيحي، بسبب التشتت هنا وهناك والضياع في ثقافات ومجتمعات جديدة وغريبة عن تراثنا وثقافتنا، سوس ينخره معنويا حتى لو بقي  البدن حياً!
 
لذا اُجدد دعوتي  للمسيحيين العراقيين إلى التغيير في رؤياهم وفي سلوكهم بدلا من الانتقادات غير النافعة والصراعات من أجل مصالح ضيقة: فالموصل فرِغَت من مسيحيّيها، وهناك ضغوطات على بلدات سهل نينوى من أجل تغيير ديموغرافيتها، والتأثير السلبي على من عاد إليها، والكل يعلم أن   معظم الأحزاب المسيحية مختَرَقة، واجنداتها السياسية لا تأخذ بعين الاعتبار الوجود المسيحي،  وتشهد على ذلك الانتخابات الاخيرة. لذا فالمسؤولية الملقاة على عاتقنا كمسيحيين تتطلب منا أن نتحد ونشكّل مرجعية بمستوى المأساة، وإلا فإن القادم أسوأ.
 
أجل، بات ضرورياً الآن، أكثر من أي وقت مضى، رفض حالة الشؤم واليأس، والتحرك السريع  لجمع الشمل، لإنقاذ ما يمكن إنقذه، لأن القواسم مشتركة وهي عديدة والمصير واحد؛  وثمة ثقافة مسيحية مشتركة لا تقبل التقسيم؛  وبعيداً عن تجاذبات التسمية وصراع المصالح،  ينبغي الآن وليس غدا، تشكيل “خلية أزمة”  من كلا الجنسين: من أشخاص مخلصين  لهم قدرات فكرية وعملية واضحة وقراءة وتنظير  للواقع، والعمل على تأسيس مكتب رصد (مرصد مسيحيّي العراق) لمتابعة الانتهاكات بحقهم، بجدية تامة، خصوصا قانون الاحوال الشخصية.
إننا نحتاج الى أفعال وليس الى ثرثرة المنتقدين الطارئين وغريبي الأطوار غير المسؤولة.  على المسيحيين داخل العراق وخارجه تحمل مسؤولياتهم التاريخية من خلال الحوار الصادق والحكمة والرؤية. نحن ككنيسة نبقى  بالطرق المسموحة والمناسبة ندعمهم، ولكن من دون ان نحل محلهم.  هذا هو في اعتقادي، المخرج الوحيد الحضاري لتغيير واقعنا وتقوية  بقائنا  في أرض الآباء والأجداد، وتأدية دورنا الريادي في وطننا الأم، ونحن جزء لا يتجزأ من نسيجه.

100

عنكاوا كوم-خاص

فتح برنامج (البوصلة ) الذي يقدمه الاعلامي محمد السيد محسن من على شاشة (ANB) ملفات الفساد  الخاصة بالعقارات في العراق متطرقا في جانب من ملفات هذه القضية ازاء ما يعانيه المكون المسيحي جراء تنفذ بعض الجهات وتصرفها بعقارات عائدة لابناء هذا المكون مستفيدة من هجرتهم خارج الوطن  وفيما يلي نص التسجيل لاحد اجزاء البرنامج المتعلقة  بهذه القضية الحساسة ..

http://www.ankawa.org/vshare/view/11443/anb-presents-albosala/

101

ملك الأردن يكشف مواقف المسيحيين الوطنى فى دول الشرق الأوسط


عنكاوا دوت كوم/بوابة اخر خبر
تسلم جلالة الملك عبدالله الثاني، بحضور جلالة الملكة رانيا العبدالله، اليوم الجمعة، جائزة مصباح السلام للعام 2019، وذلك تقديرا لجهود جلالته وسعيه الدؤوب لتعزيز حقوق الإنسان والتآخي وحوار الأديان والسلام في الشرق الأوسط والعالم، بالإضافة إلى جهود الأردن، بقيادة جلالته، في استضافة اللاجئين.

وحسب ما نشرت وكالة بترا، سلم الأب ماورو غامبيتّي حارس دير أسيزي جلالة الملك الجائزة، التي تمنح لشخصيات عالمية تقديراً لجهودهم في تعزيز السلام والعيش المشترك، خلال فعالية نظمتها الرهبنة الفرنسيسكانية الكاثوليكية في كاتدرائية فرنسيس الأسيزي الواقعة في مدينة أسيزي الإيطالية، تقديراً لدور جلالة الملك في حفظ الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم وتوظيف حوار الأديان والوئام كأداة إيجابية في ساحة العمل الدولي والدبلوماسي.

وألقى جلالة الملك كلمة خلال الفعالية، بحضور المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي وعدد من الشخصيات العالمية والقيادات السياسية والفكرية والدينية، استهلها بالطلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت استذكارا لضحايا الهجوم الإرهابي على مسجدين بمدينة كرايست تشيرتش في نيوزيلندا منتصف الشهر الحالي، وجميع ضحايا الكراهية.

كما تضمنت الفعالية كلمة للمستشارة الألمانية ميركل التي فازت بالجائزة العام الماضي، إضافة الى كلمة للأب غامبيتّي. وفيما يلي نص كلمة جلالة الملك: بسم الله الرحمن الرحيمالأب غامبيتي،الكاردينال باسيتي،رئيس الوزراء كونتي،المستشارة ميركل،الرئيس تاياني،أصحاب المعالي والسعادة،الأصدقاء الأعزاء،عندما أنظر حولي في هذه الكاتدرائية الرائعة في موسم الصوم الكبير، أتأمل الروح الجميلة التي تجمعنا هنا معاً في سلام وأمل، وأشعر بالامتنان الكبير للمشاركة في هذه المناسبة.

إن روح السلام التي تجمعنا هنا هي سبب وجيه لنستذكر ضحايا الهجوم الإرهابي على مسجدين في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا قبل أسبوعين ولنتضامن مع أسر هذه الضحايا. إن مثل هذا الشر، وغيره أينما نزل وضرب، فهو في الواقع يمسّنا جميعاً. أدعوكم لتقفوا معي دقيقة صمت نستذكر فيها هؤلاء الضحايا وجميع ضحايا الكراهية.   شاهد ماقاله جلالة الملك عبدالله الثاني عن المسيحيين ويكشف عن دورهم في مستقبل الشرق الأوسط

أصدقائي،أتسلم جائزة مصباح السلام بامتنان وتواضع، باسم كل من يعملون من أجل مستقبل أفضل، وعلى الأخص، باسم شعبيَ الأردني، مسلمين ومسيحيين، وهم الذين يقدمون التضحيات كل يوم في سبيل مستقبل أفضل للجميع.

وأتقدم بالشكر للأب غامبيتي ولكل من ساهم في تنظيم هذا اللقاء. واسمحوا لي أن أحيّي (الرهبان) الفرنسيسكان الذين يعملون بجد وإخلاص في كل مكان، وليس فقط هنا في أسيزي، بل في جبل نيبو في الأردن وفي كل أنحاء العالم.

واسمحوا لي كذلك أن أعبّر عن عميق تقديري لرئيس الوزراء كونتي؛ فإيطاليا بلد صديق للأردن، وشريك مهم في جهود السلام، خاصةً في الشرق الأوسط.

وأود أن أشكر بشكل خاص الكاردينال باسيتي على ما تقوم به الكنيسة الكاثوليكية من جهود بالشراكة مع المسلمين للانخراط في حوار بين أتباع الأديان. فالمسلمون والمسيحيون يشكلون أكثر من نصف سكان العالم. وإننا في هذا الوقت أحوج ما نكون لتحقيق الوئام فيما بيننا. 

أصدقائي، إن مصباح القديس فرانسيس للسلام يرمز، في نظري، لنور السلام الذي يضيئ طريقنا نحو مستقبل أفضل لجميع البشر، من كل الأديان والبلدان والمجتمعات.

لكن علينا جميعا أن ندرك أن تأمين الوقود اللازم لإدامة هذا النور هو مهمتنا جميعا، وأن وقود السلام العالمي هو الاحترام والتفاهم المتبادلان. ولهذا، فإن تسلمي مصباح السلام من شخص بذل جهودا كبيرة في سبيل تحقيق التفاهم والاحترام بين الشعوب، الصديقة العزيزة المستشارة ميركل، هو أمر له مكانة خاصة لدي.

إن تضافر جهودنا هو السبيل الوحيد الذي سيمكن الإنسانية من التصدي للتحديات الخطيرة التي تواجهنا الآن، وفي مقدمتها الوصول إلى حلول للأزمات العالمية، والمحافظة على بيئة كوكبنا، وضمان أن يكون لكل واحد منا، خاصة شبابنا، نصيب من الفرص والأمل.

إن القديس فرنسيس، الذي يرقد في هذه الكاتدرائية، معروف في جميع أنحاء العالم بتعاطفه مع كل شخص وكائن حي. هذه المحبة هي نموذج مهم يرشدنا. فليس من الضرورة لشعوب العالم أن تكون متشابهة لكي تتشارك في نفس الهموم، أو نفس الاحتياجات، أو نفس الآمال. وحتى نصل إلى مستقبل أفضل، علينا أن نجد طريقا مشتركا.

قال الله تعالى في القرآن الكريم:بسم الله الرحمن الرحيميا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكمصدق الله العظيمنحن اليوم بحاجة لحوار حقيقي لتتعرف شعوب العالم على بعضها البعض، وذلك يتطلب التواصل بصراحة، والإنصات بتمعّن، وترجمة القيم الإيجابية المشتركة بيننا إلى عمل ملموس. 

ولطالما دعونا في الأردن لمثل هذا الحوار. فمن خلال رسالة عمّان، تواصلنا مع مسلمي العالم، مؤكدين قيم الإسلام الحقيقية المتمثلة بالتسامح والتراحم والاحترام المتبادل. ومن حول العالم توالت أصوات الاعتدال، التي تمثل الأغلبية من إخواننا وأخواتنا المسلمين والمسلمات، لتنضم إلينا في التصدي لمحاولات تشويه صورة ديننا السمح والحنيف.

وفي رسالة كلمة سواء بيننا وبينكم، تواصل علماء دين أردنيون وغيرهم من المسلمين مع جيراننا المسيحيين حول العالم، في دعوة إلى التلاقي حول القيم المشتركة بين الإسلام والمسيحية، خاصة وصيتي حب الله وحب الجار. فانضم إلينا المسيحيون من كل مكان في حوار صادق وإيجابي.

أصدقائي، إن مبادئ العيش المشترك والوئام بين الأديان جزء أصيل من تراث الأردن؛ الذي مثّل عبر التاريخ وطنا راسخاً للمجتمعات المسيحية، يتعاون ويتشارك فيه مواطنوه في بناء أمة واحدة قوية. وما زال المسيحيون، منذ آلاف السنين، جزءا لا يتجزأ من نسيج مجتمعات الشرق الأوسط، ولهم دور محوري في مستقبل منطقتنا.

إن الأردن جزء من الأراضي المقدسة، وأولو العزم من الرسل، كما وصفوا في القرآن الكريم، ممن حملوا رسالة التوحيد والدعوة إلى الإسلام والمسيحية واليهودية، قد باركوا، عليهم السلام أجمعين، أرضنا بمسيرهم فيها. وقد ساهمت أنا شخصياً، بفضل من الله وبركته، في دعم ترميم موقع عمّاد السيد المسيح عليه السلام (المغطس). واستقبل الأردن بكل حفاوة وترحيب الزيارات البابوية منذ عام 1964، والتي كانت أول زيارة بابوية إلى بلد مسلم، وحتى عام 2014 حيث ابتدأ قداسة البابا فرنسيس حجه إلى الأراضي المقدسة بزيارة الأردن.

يرتكز دور الأردن في المجتمع الدولي على التزامه الراسخ بالوئام والسلام، ويتمثل ذلك في حربنا على الإرهاب والكراهية على مختلف الأصعدة ضمن نهج شمولي، وفي مساعينا للتوصل إلى حلول فاعلة للأزمات العالمية والإقليمية، وفي جهودنا المستمرة للتوصل إلى حل دائم للقضية المركزية في المنطقة، وهي الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، يضمن قيام دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة وقابلة للحياة على خطوط 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، إلى جانب دولة إسرائيلية تعترف بها الدول العربية والإسلامية حول العالم كجزء من المنطقة.

وليس هناك ما هو أهم في يومنا هذا من العمل من أجل حماية القدس. وكوني صاحب الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، فإنني ملتزم التزاماً خاصاً وشخصياً بواجبي تجاه أمن ومستقبل المدينة المقدسة. ويساهم الأردن بشكل فاعل في عمليات الترميم التاريخي لأهم الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية، بما في ذلك كنيسة القيامة. كما تربط أواصر المحبة والحرص مليارات المسلمين والمسيحيين حول العالم بالمدينة المقدسة؛ ولا بد أن تكون القدس كمدينة مقدسة رمزاً للسلام يجمعنا ويوحدنا.

أصدقائي، في هذا اليوم، وفي جميع أنحاء العالم، يجتمع الملايين من المسلمين ليؤدوا صلاة الجمعة، كما اجتمع المسلمون في نيوزيلندا قبل أسبوعين ليقفوا بين يدي ربهم آمنين خاشعين في بيوت الله. وفي هذه الجمعة، كما في كل يوم، وكما في كل صلاة من صلواتنا الخمس، فإننا ندعو إلى السلام.

أدعوكم لتلبوا هذا النداء، وأن تكونوا مصابيح سلام تنير الدرب نحو التفاهم والأمل الذي ينشده ويحتاجه عالمنا.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أشكركم وبارك الله فيكم.
هذا الخبر منقول من : اليتيا

102

عنكاوا دوت كوم:الرباط: «الشرق الأوسط أونلاين»

وصل البابا فرانسيس الأول بابا الفاتيكان اليوم (السبت) للمغرب في أول زيارة له للبلاد، والتي تستغرق يومين وتتمحور فعالياتها حول الحوار بين الأديان وقضايا المهاجرين، وذلك بدعوة من ملك المغرب محمد السادس الذي كان في مقدمة مستقبلي البابا بمطار الرباط.

وكان البابا قد أكد روابط الأخوة بين المسلمين والمسيحيين في العالم مدفوعين بالإيمان بالله الخالق والرحيم.

جاء ذلك في رسالة عبر الفيديو وجهها البابا لشعب المغرب قبل مغادرته إلى الرباط.

وقال البابا في رسالته: «سأجيء (للمغرب) حاجا للسلام والأخوة في عالم ما أحوجه لهذه القيم».

وأضاف: «إننا، مسيحيين ومسلمين، نؤمن بالله الخالق والرحيم، الذي خلق البشر وجعلهم في العالم حتى يعيشوا إخوة، يحترم بعضهم بعضا في التنوع، ويساعد بعضهم بعضا عند الحاجة؛ وقد عهد إليهم بالأرض، بيتنا المشترك، كي يتعاونوا في المحافظة عليها بمسؤولية، ورعايتها للأجيال القادمة».

وأوضح: «... إن هذه الزيارة، علاوة على ذلك، ستمنحني الفرصة الثمينة للقاء الجماعة المسيحية الموجودة على أرض المغرب، وتشجيع مسيرتها. كما سألتقي المهاجرين، الذين يمثلون نداء لبناء عالم أكثر عدلا وتضامنا».

ويعد فرانسيس أول بابا للفاتيكان تطأ قدماه منطقة شبه الجزيرة العربية، حيث زار دولة الإمارات العربية المتحدة الشهر الماضي، ووقع وثيقة تهدف إلى تعزيز الروابط بين المسلمين والكاثوليك.

ويزور البابا اليوم معهد تدريب الخطباء المسلمين في الرباط، بوصفه جزءا من جهود المغرب في نشر الإسلام المعتدل.

ويلتقي البابا في وقت لاحق اليوم مع المهاجرين في مركز تديره جمعية خيرية كاثوليكية في الرباط.

وظهرت المغرب في السنوات الأخيرة، بوابة لآلاف من الأفارقة الساعين للوصول إلى أوروبا عبر إسبانيا المجاورة.

ويقود البابا غدا (الأحد) قداسا للجالية الكاثوليكية الصغيرة في المغرب التي تضم نحو 23 ألف عضو.







103


أوضاع مسيحيي الشرق في لقاءات البطريرك السريانى بإيطاليا


البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك

عنكاوا دوت كوم/البوابة القبطية/أسنات إبراهيم
أعرب البطريرك مار أغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، عن قلقه لتضاؤل الوجود المسيحي بالشرق الأوسط، مشيرًا إلى تاريخ الكنيسة السريانية الكاثوليكية وواقعها وانتشارها في بلاد المنشأ في الشرق وفي بلاد الإنتشار في الغرب.
وتطرق خلال عدة لقاءات مع عدد من المسئولين الكنسيين والرسميين فى زيارته الحالية لإيطاليا، ضمت جيان فرانكو أكوستينو كاردين، مطران أبرشية تريفيزو، ورئيس مجلس مقاطعة توسكانا الإيطالية، إلى الوضع الراهن في الشرق، لا سيّما ما يعانيه المسيحيون من أعمال العنف واضطهاد وإرهاب.
كما تحدّث غبطته عن أحوال المهاجرين من مسيحيي الشرق إلى بلاد الغرب، وبخاصة إلى أوروبا، مطالبًا بضرورة دعم المجتمع الدولي والدول الغربية لقضية مسيحيي الشرق، حتّى يتمكّنوا من البقاء والصمود في أرض الآباء والأجداد.
وقدّم رئيس مجلس مقاطعة توسكانا إلى البطريرك السرياني درعًا تذكاريًا يمثّل شعار المقاطعة، معربًا عنوتفهّمه لما عرضه حول أوضاع مسيحيي الشرق، ومبديًا شعوره بالألم والأسف نتيجة التعب من الصمت وعدم رفع الصوت عاليًا - بحسب تعبيره-، من قِبَل الدول الغربية حيال ما يجري لمسيحيي الشرق.


104
عضو المكتب السياسي لحزب بيث نهرين الديمقراطي عامر حزيران لـ(عنكاوا كوم )
احزاب شعبنا تعاملت بفتور مع مبادرتنا بتوحيد مسيرة اكيتو
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
قبل نحو شهر  بادر حزب بيث نهرين  الديمقراطي عبر  فرعه بمدينة (دهوك ) بحراك لافت  تبلور بزيارات اجراها عضو المكتب السياسي للحزب مسؤول فرع دهوك عامر حزيران  تبنى من خلالها مناشدة الاحزاب التي شملتها زياراتهم  توحيد العمل القومي  فضلا عن  المطالبة باقامة مسيرة موحدة بمناسبة الاول من نيسان الذي يوافق راس السنة البابلية الاشورية  وعن اصداء هذه الزيارات التقى مراسل الموقع  بمسؤول فرع دهوك للحزب عامر حزيران  الذي تحدث عن تلك الجولات ومعطياتها في الحوار التالي :
*تداول اعلام حزبكم انباء عن زيارات اجريتموها  لفروع احزاب شعبنا تناولت في مضمونها مبادرتكم باقامة مسيرة موحدة براس السنة البابلية الاشورية  المعروفة باكيتو  فما هي  معطياتها ؟
-في ضوء توجهات حزب بيث نهرين الديمقراطي  اتخذنا قرار  لاجراء زيارات  لفروع احزاب شعبنا في المحافظة  من اجل لملمة  بعض الامور  وفي مقدمتها  العمل القومي المشترك  خصوصا وان لحزبنا  قصب السبق في هذا الميدان  وتاريخه يشهد  بكونه الداعي دوما  لمد يد العمل القومي المشترك ومد يد التفاوض والتقارب  وازالة الحواجز  ما بين كافة الاحزاب بدون استثناء وفي ضوء هذا التوجه بادرنا  بزيارة عدد من الاحزاب حيث استهللنا تلك الزيارات  بزيارة مقر فرع دهوك للحركة الديمقراطية الاشورية  وتباحثنا مع مسؤولي الفرع  بمجمل الشؤون السياسية  والقومية لاسيما العمل القومي  المشترك خصوصا وان لنا تجربة سابقة تمثلت بتجمع التنظيمات السياسية  حيث رغبنا بتفعيل هذا التجمع مجددا  تحت اي مسمى  كان والهدف هو لملمة الاحزاب والافكار  مع الرغبة بتوحيد الخطاب القومي في ظل قرب تشكيل حكومة الاقليم  والظهور بشكل موحد امام  الاحزاب الاخرى  كما تطرقت  لمسيرة اكيتو حيث طرحت فكرة اقامتها هذا العام بشكل موحد  ووجدت تجاوبا من قبل  مسؤولي فرع دهوك للحركة امام هذا الطرح لكنهم بالمقابل  ابدوا استعدادهم لطرح مثل هذه الفكرة امام قياديي الحركة لغرض ابداء رايهم حولها  دون ورود اي تجاوب بعد تلك الزيارة من جانب  الحركة  وذات الامر ايضا حضر في زيارتنا لمقر  المجلس الشعبي في دهوك  وطرحنا ذات الافكار  وفي المقابل ابدى مسؤولي فرع دهوك رغبتهم بالرد على فكرتنا بشان مسيرة اكيتو  في غضون ايام رغم ان زياراتنا تمت للحركة الديمقراطية والمجلس الشعبي نهاية شباط (فبراير )  لكن لم تردنا منهم اي ملامح تجاوب بشان اقامة مسيرة موحدة  وذات الامر تجدد بزيارتنا لمقر  الحزب الوطني الاشوري في دهوك في مطلع هذا الشهر  وقد اشاد مسؤولي الحزب بدور حزبنا السباق في ابداء المبادرات وطرحها وبلورتها  لكن دون وجود اي توافق لاقامة المسيرة  فضلا عن اتصال هاتفي جمعني بسكرتير المجلس القومي الكلداني السيد جنان جبار حول الفكرة  دون وجود فرصة سانحة للقاءنا وجها لوجه من اجل تفعيل تلك المبادرات ..
*وما هي انطباعاتكم حول تعامل الاحزاب التي ذكرتها ازاء مبادرة حزب بيث نهرين الديمقراطي ؟
-مع الاسف  ان لكل حزب توجهاته الضيقة  والتي بشكل عام لاتخدم شعبنا ورغبته بالتواجد في الوطن فحتما مثل هذه الامور ستقضم من تواجد شعبنا داخل اماكن تواجده حيث كان ومايزال التقارب  والعمل الجماعي  مطلب جماهيري لابناء شعبنا لذلك اتمنى من احزاب شعبنا  مراجعة افكارها  لتثبيت خطواتها  للعمل القومي  وتنظيم مسيرة موحدة لكي تكون مراة لشعب يمتلك حضارة عريقة طالما شع شعاعها لمختلف اصقاع العالم فحينما تتابع المشهد السياسي في بغداد ستجد وزير وحيد يمثل شعبنا  وحكومة الاقليم على ابواب التشكيل  لذلك على احزابنا لملمة جهودها  لكي تبدو بخطوة واحدة  ومطالب موحدة  من اجل رفعها لرئاسة الاقليم من اجل تمثيل ملبي لابناء شعبنا  لكي نكون شركاء حقيقيين نعمل من اجل توحيد العمل القومي المشترك ..
*في ضوء ما جرى  من قبل الاحزاب ازاء مبادرتكم ، ماهي فعاليتكم التي ستقيمونها  بمناسبة الاول من نيسان ؟
- سنقيم بمقر الفرع احتفالية جماهيرية  بمناسبة راس السنة  ووجهنا دعوات للاحزاب من اجل مشاركتنا هذه الاحتفالية التي سيحضرها جمهور الحزب ومؤازريه ..

105
الخورأسقف ريمون جوزيف موصللي يحتفل باليوبيل الفضي الكهنوتي في مونتريال
‎بفرحة غامرة عاشتها كنيسة شهداء المشرق للكلدان في مونتريـال، وهي تحتفل مساء الثلاثااء 26 آذار 2019 باليوبيل الفضي لراعيها المونسنيور ريمون موصللي، وسط حضور مميز يتقدمهم السادة الأساقفة باوي سورو راعي أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا، وبول مروان ثابت راعي أبرشية مار مارون للموارنة، وبولس انطوان ناصيف للسريان الكاثوليك، وعدد كبير من الآباء الكهنة من الرعايا الكلدانية الكندية وكنائس مونتريـال، وسعادة قنصل سورية الفخري في مونتريـال الأستاذ رائد مهكو.
وخلال القداس، ألقى المونسنيور المحتفى به كلمة ذكر فيها مراحل دعوته وتكريسه لمذبح الرب لمجد الله وخلاص النفوس على مدى 25 عامًا، مقدمًا الشكر للرب يسوع ولشفاعة القديس يوسف حامي العائلة المقدسة وشفيع الكنيسة الكاثوليكية حيث ارتسم كاهنًا في عيده في كاتدرائية مار يوسف للكلدان في حلب. من بعدها توالت الكلمات، وقُدمت الهدايا التي تعبر عن مكانة ألمونسنيور ريمون المميزة في قلوب الكثيرين.
يذكر أن الخورأسقف موصللي هو من مواليد مدينة حلب السورية عام 1966، درس الفلسفة واللاهوت في الجامعة الحبرية الأوربانية في روما، وحصل على ماجستير في اللاهوت العقائدي، وتم تعيينه لخدمة كنائس في سورية، في الحسكة ودير الزور وقرى الخابور وفي العاصمة دمشق، ثم تعيّن سنة 2002 نائبًا بطريركيًا في الأردن من قبل البطريرك روفائيل الأول بيداويد لغاية سنة 2014، حيث تمت ترقيته الخورأسفقية من قبل البطريرك الكلداني الكاردينال لويس روفائيل ساكو، وتم تعينيه للخدمة في مدينة مونتريال بكندا.
 

106
عمر منير بشير لبرنامج ظهيرة الشرقية : انا سرياني من الموصل لكنني لااعترف بالمسميات الطائفية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
على مدى ساعة من الزمن  استضاف برنامج ظهيرة الجمعة لذي تعده وتقدمه الاعلامية رقية حسن  وتبثه فضائية الشرقية عمر نجل العواد والموسيقار العراقي المشهور منير بشير  ليتحدث عن مسيرته الفنية  فضلا عما  تميز به من  ثصنع اعواد عراقية  متميزة  سميت باوتار منير بشير ..واستطرد  الموسيقي عمر حول  ما حفلت به مسيرته بدءا مما تعلمه من والده الموسيقار منير بشير  حيث استعرض صورا تظهر تعليم  الموسيقار الاب لنجله في سني  حياته الاولى العزف على العود والبيانو وفي ختام اللقاء  تحدث الموسيقار عمر بشير حول خلفيته حيث انحدر من عائلة سريانية من مدينة الموصل لكنه  تابع بانه لايلتفت  للمسميات الضيقة متمسكا  بعراقيته التي يعتز بها .. ويعتبر عمر منير بشير نفسَه الوريثَ الأخير لعائلة بشير الموسيقية التي قدمت شخصيات مهمة في عالم الموسيقى العراقية والعربية صناعة و تأليفاً وعزفا على العود.
فجدُه بشير كان عازف عود وصانع أعواد معروف في الموصل، أبناؤه: جميل، ومنير، وفكري.
ويعيش عمر بشير في هنغاريا منذ حوالي 22 سنة بعد تركه العراق مع والده ووالدته الهنغارية عام 1991 تعلم على يد أبيه الموسيقار منير بشير عزفَ العود منذ الطفولة، وأضاف انخراطه في مدرسة الموسيقى والباليه الكثير لصقل الموهبة، وتنمية عشقه وفهمه للموسيقى الشرقية، بآلاتها المختلفة وخصوصا العود

107

العراق ينشئ مقبرة وطنيّة موحّدة للإيزيديّين الضحايا لـ"داعش" في سنجار


عنكاوا دوت كوم/ Al-Monitor/عدنان أبو زيد


انطلقت في 15 آذار/مارس 2019، عمليّة فتح المقابر الجماعيّة في قرية كوجو في قضاء سنجار في غرب الموصل التي تضمّ رفات مئات الإيزيديّين الذين قضوا على يد تنظيم "داعش" في عام 2014، بإشراف الأمانة العامّة لمجلس الوزراء العراقيّ، ووزارة الصحّة، ومؤسّسة الشهداء في العراق، وبالتعاون مع الأمم المتّحدة وفريق التحقيق الدوليّ، وفي  حضور الحائزة على جائزة نوبل للسلام الإيزيديّة ناديا مراد.

تركّزت المجازر التي اقترفها "داعش" في مناطق الإيزيديّين في شمال العراق في شكل خاصّ في قرية كوجو، التي يطلق عليها السكّان اسم "أمّ المجازر"، حيث قتل 400 من سكّانها، واختطف أكثر من 750 امرأة وطفل بعدما سيطر التنظيم في 3 آذار/مارس 2014 على سنجار، وهي أكبر منطقة للإيزيديّين في شمال البلاد.

ظهرت الديانة الإيزيديّة في بلاد ما بين النهرين قبل أكثر من 4 آلاف عام، ويقول أتباعها إنّها أقدم ديانة في العالم، فيما يقدّر عددهم في العالم بحوالى مليون ونصف المليون، يعيش ثلثهم في العراق.

يقول المتحدّث باسم المفوّضيّة العليا لحقوق الإنسان في العراق، التي لها حضورها في عمليّة فتح المقابر، علي البياتي لـ"المونيتور" عن أنّ "عمليّة فتح المقابر ترمي إلى استخراج الرفات المتعلّقة بالضحايا، لغرض تحديد مصير المئات من المختفين".

ويكشف البياتي عن أنّه "من المتوقّع بلوغ عدد المقابر في منطقة سنجار وحدها نحو 75 مقبرة وحوالى 300 مقبرة في المناطق التي احتلّها "داعش"، فيما المرجّح بلوغ عدد الجثث التي تحتويها بين الـ4 آلاف والـ12 ألف جثّة، حسب التقديرات الرسميّة".

ويرجع البياتي هذا العدد الكبير من الضحايا والمقابر، إلى أنّ ""داعش" استهدف الأقلّيّات مثل الإيزيديّين والشبك، والمكوّنات الأخرى مثل التركمان والشيعة، كما استهدف أبناء العشائر السنّيّة الذين يتواصلون مع الحكومة والقوّات الأمنيّة الرسميّة".

وحول أهمّيّة فتح هذه المقابر، يشير البياتي إلى أنّه "من المهمّ التأكيد أنّ المقابر تشير إلى أنّ الجريمة دوليّة، حيث اشترك فيها مجرمون من خارج البلاد، ممّا يوجب فتحها خلال فترة زمنيّة قصيرة، لا سيّما وأنّه يتمّ في حضور فريق دوليّ بقرار من مجلس الأمن، لأنّ ذلك سوف يعزّز الأدلّة على الجرائم، التي اقترفت بمساعدة شبكات دوليّة تموّل الإرهاب، وهو ما يجعل من حضور الجهد الدوليّ أمراً مهمّاً، للوصول إلى الجناة في الدول الأخرى".

يشير موقع "يونيتاد" وهو فريق التحقيق التابع إلى الأمم المتّحدة لتعزيز المساءلة عن الجرائم المرتكبة من جانب "داعش"

الذي أنشئ بموجب قرار مجلس الأمن 2379 (2017) إلى "التعاون مع العراق لدعم الجهود المحلّيّة الرامية إلى مساءلة أعضاء "داعش" عن جرائم الإبادة الجماعيّة، من خلال جمع الأدلّة في العراق وحفظها وتخزينها بما يتماشى مع المعايير الدوليّة". وبحسب الموقع، يقول المستشار الخاصّ ورئيس فريق التحقيق كريم أسعد أحمد خان إنّ "استخراج الرفات بدأ بحفل تذكاريّ بقيادة الزعماء الدينيّين الإيزيديّين، تلته خطب من شخصيّات حكوميّة رفيعة المستوى".

وفي حين هاجمت الناشطة الإيزيديّة نادية مراد في 15 آذار/مارس 2019 الحكومة العراقيّة لأنّها "فشلت في حماية أرواح الضحايا عندما كانوا أحياء"، فإنّها تعبّر أيضاً عن خشية من عدم الاهتمام بالمقابر، بالقول: "أتمنّى ألّا يفشلوا في دفن رفاتهم بالطريقة المثلى".

لكنّ اتّصال "المونيتور" بمؤسّسة الشهداء التابعة إلى الحكومة العراقيّة، يكشف عن أنّ "المؤسّسة اهتمّت بالمقابر في أقرب فرصة أتيحت"، بحسب المكتب الذي أشار إلى أنّ "المؤسّسة أرسلت فريقاً فنّيّاً في عام 2018 أجرى الكشف الأوّليّ لمواقع المقابر في تلعفر وسنجار والبعاج".

وأضاف المكتب أنّ "المؤسّسة معنيّة بالحفاظ على هذه المقابر، وعدم تعرّضها إلى التلف، بسبب العوامل الطبيعيّة أو النبش المتعمّد"، كاشفاً عن أنّ "غالبيّتها قريبة من سطح الأرض، ممّا يسهّل التلاعب بها".

ويكشف المكتب عن أنّ "الفرق المتخصّصة تسعى مع الجهات الفنّيّة إلى إعداد قاعدة بيانات بأسماء ذوي الضحايا، لمطابقتها مع الرفات التي تستخرج من المقابر".

يشير ممثّل القوميّة الإيزيديّة في البرلمان العراقيّ النائب حجّي كندور الشيخ لـ"المونيتور" إلى أنّ "وجود العشرات من المقابر على شمال جبل سنجار وجنوبه، وفي الوديان، في صورة متفرّقة، وأحياناً مجتمعة، يجعل من المهمّة صعبة، وتحتاج إلى الوقت، ممّا يتطلّب جهداً استثنائيّاً، حيث أنّ وجود الألغام يؤخّر المهمّة".

وعن مصير الجثث المستخرجة، يقول كندور الشيخ إنّ "الرفات يتمّ نقلها إلى الطبّ العدليّ في بغداد لغرض تحديد هويّتها قدر المستطاع".

وكشف كندور الشيخ عن "وجود نحو 6 آلاف مفقود، فيما تتعاون دائرة المقابر الجماعيّة مع مؤسّسة الشهداء لتسليم الرفات إلى ذويهم، وتحديد حقوقهم التي يكفلها الدستور العراقيّ".

كما كشف عن "مشروع لجمع الرفات المستخرجة، ودفنها في مقبرة وطنيّة موحّدة في سنجار، لتبقى شاهداً على الجريمة".

يشير القاضي السابق والخبير القانونيّ علي التميمي لـ"المونيتور" إلى أنّ "الدستور العراقيّ الذي أقرّ في عام 2005 والذي يعترف بحقوق الإيزيديّين في ممارسة شعائرهم الدينيّة، يجعل من قانون مؤسّسة الشهداء وتعديلاته ينطبق على ضحاياهم، أيضاً"، مضيفاً أنّ "القانون ينصّ على أنّ الشهيد هو الذي ضحّى بنفسه وحياته في سبيل الوطن وبالتالي فإنّ هذا القانون ينطبق على الإيزيديّين الذين استشهدوا بعد عام 2014، ممّا يجعل التعويضات تذهب إلى أبنائهم وآبائهم، كما أنّ مقابرهم توثّق وتعتبر من ضمن مقابر ضحايا الإرهاب الذين يستحقّون التعويضات المقدّرة في قوانين تعويض ضحايا الإرهاب".

إنّ حضور ممثّلين دوليّين في عمليّة فتح المقابر الجماعيّة للإيزيديّين، سوف يساهم كثيراً في تثبيت الأدلّة على جرائم "داعش"، ومنحها الصفة الدوليّة، وفق المتحدّث باسم المفوّضيّة العليا لحقوق الإنسان في العراق البياتي، الذي تابع مداخلته السالفة بالقول إنّ "المقابر سوف تعزّز فرص إنشاء محكمة مختصّة بجرائم الإبادة هذه، أو انضمام العراق إلى المحكمة الجنائيّة الدوليّة، بعد العمل على حماية المقابر في شكل تامّ وتسييجها، منعاً للعبث بها".




108
سليمان: آيا صوفيا للمسلمين والمسيحيين عملاً بوثيقة الأخوة الانسانية

عنكاوا دوت كوم/النشرة
لفت ​رئيس الجمهورية​ الأسبق ​ميشال سليمان​، في تصريح عبر وسائل التواصل الإجتماعي، الى أن "​آيا صوفيا​ لم تعد كنيسة ويجب الّا تصبح مسجداً ولا ان تبقى متحفاً فنياً وحسب. اسمها "مكان الحكمة المقدسة". وعليه، يجب ان يجتمع فيها المسيحي والمسلم عملاً "بوثيقة الاخوة الانسانية" التي وقعها ​البابا​ وشيخ الازهر في ​الامارات​ العربية المتحدة".


109
العاهل الأردني يتسلم "مصباح القديس فرنسيس" أرفع جائزة كاثوليكية للسلام


العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني
عنكاوا دوت كوم/العين الإخبارية


تسلم الملك عبدالله الثاني، عاهل الأردن، جائزة "مصباح السلام" لعام 2019، في حفل تنظمه الرهبنة الفرنسيسكانية الكاثوليكية في دير القديس فرنسيس الأسيزي، بإيطاليا.

يأتي الحفل بحضور المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي وعدد من الشخصيات العالمية والقيادات السياسية والفكرية والدينية.

وقال الملك عبدالله الثاني في الكلمة الرئيسية للاحتفال: "روح السلام التي تجمعنا هنا لهي سبب وجيه لنتذكر ضحايا الهجوم الإرهابي على مسجدين في مدينة كرايستشيرش في نيوزيلندا قبل أسبوعين ولنتضامن مع أسر هذه الضحايا. إن مثل هذا الشر، وغيره أينما نزل وضرب، فهو في الواقع يمسّنا جميعاً".

وأضاف: "أتسلم جائزة مصباح السلام بامتنان وتواضع، باسم كل من يعملون من أجل مستقبل أفضل، وعلى الأخص، باسم شعبي الأردني، مسلمين ومسيحيين، وهم الذين يقدمون التضحيات كل يوم في سبيل مستقبل أفضل للجميع".

وأكد العاهل الأردني أن مصباح القديس فرانسيس للسلام يرمز لنور السلام الذي يضيء طريقنا نحو مستقبل أفضل لجميع البشر من كل الأديان والبلدان والمجتمعات، مضيفاً: "علينا جميعا أن ندرك أن تأمين الوقود اللازم لإدامة هذا النور هو مهمتنا جميعا وأن وقود السلام العالمي هو الاحترام والتفاهم".

وتابع الملك عبدالله في كلمته قائلاً: "ليس من الضرورة لشعوب العالم أن تكون متشابهة لكي تتشارك في نفس الهموم، أو نفس الاحتياجات، أو نفس الآمال. وحتى نصل إلى مستقبل أفضل، علينا أن نجد طريقا مشتركا".

واعتبر العاهل الأردني أن مبادئ العيش المشترك والوئام بين الأديان جزء أصيل من تراث الأردن، مضيفاً: "مثّل الأردن عبر التاريخ وطنا راسخاً للمجتمعات المسيحية، يتعاون ويتشارك فيه مواطنوه في بناء أمة واحدة وقوية. وما زال المسيحيون، منذ آلاف السنين، جزءا لا يتجزأ من نسيج مجتمعات الشرق الأوسط، ولهم دور محوري في مستقبل منطقتنا".

وتابع قائلاً: "الأردن جزء من الأراضي المقدسة، وأولو العزم من الرسل، كما وصفوا في القرآن الكريم، ممن حملوا رسالة التوحيد والدعوة إلى الإسلام والمسيحية واليهودية، قد باركوا، عليهم السلام أجمعين، أرضنا بمسيرهم فيها".

وأشار الملك عبدالله الثاني إلى أن دور الأردن في المجتمع الدولي دليل على التزامه الراسخ بالوئام والسلام، ويتمثل ذلك في حربنا على الإرهاب والكراهية على مختلف الأصعدة ضمن نهج شمولي، وفي مساعينا للتوصل إلى حلول فاعلة للأزمات العالمية والإقليمية.

وقال: "ليس هناك ما هو أهم في يومنا هذا من العمل من أجل حماية القدس. وكوني صاحب الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، فإنني ملتزم التزاماً خاصاً وشخصياً بواجبي تجاه أمن ومستقبل المدينة المقدسة".

واختتم الملك عبدالله الثاني كلمته قائلا: "في هذا اليوم وفي جميع أنحاء العالم يجتمع الملايين من المسلمين ليؤدوا صلاة الجمعة كما اجتمع المسلمون في نيوزيلندا قبل أسبوعين ليقفوا بين يدي ربهم آمنين خاشعين في بيوت الله. وفي هذه الجمعة، كما في كل يوم، وكما في كل صلاة من صلواتنا الخمس، فإننا ندعو إلى السلام".

وكان الملك عبدالله الثاني وصل إلى مدينة أسيزي الإيطالية الخميس، والملكة رانيا العبدالله لتسلم جائزة مصباح السلام لعام 2019، تقديرا لجهوده في تعزيز حقوق الإنسان والتآخي وحوار الأديان والسلام في الشرق الأوسط والعالم.

ونقلت وكالة البتراء الأردنية عن الأب إنزو فورتوناتو مدير غرفة الصحافة في دير القديس فرنسيس الأسيزي، قوله: "رسالة السلام والحوار والإدماج ستبدأ اليوم فترة تاريخية تتميز بنبذ الكراهية بين الحضارات".

وهذه السنة، يحتفل الرهبان الفرنسيسكان بالذكرى المئوية الثامنة لزيارة القديس فرنسيس إلى السلطان الملك الكامل في 1219. وفي خضم الحملة الصليبية أراد القديس فرنسيس حمل السلطان على تغيير دينه. وفشل في تحقيق ذلك لكن حديثهما الودي يشكل لدى الفرنسيسكان مثالا للحوار والمصالحة.

و"مصباح القديس ‫فرنسيس" أرفع جائزة كاثوليكية للسلام، ومنحت للمرة الأولى في 1981، للبولندي ليش فاليسا، كما منحت للبابا يوحنا بولس الثاني، والأم تيريزا عام 1986، والرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات عام 1990، ورئيس الاتحاد السوفيتي ميخائيل غورباتشوف عام 2008، وبابا الفاتيكان البابا فرنسيس عام 2015، وكذلك منحت الجائزة للرئيس الكولومبي السابق خوان مانويل سانتوس عام 2016.

110
مسيحيو بغديدا يحيون تذكار مار يوحنا الديلمي بضريح مهدم من الحقبة السوداء
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
احيت جموع غفيرة  اتت  من البلدات المتاخمة اضافة لبلدة (بغديدا ) تذكار مار يوحنا الديلمي في ديره الواقع  بنحو 2كم  شمال البلدة بقداس تراسه مطران ابرشية الموصل  وكردستان وكركوك للسريان الارثوذكس مار نيقاديموس داؤد شرف بمعاونة مطران ابرشية مار متى مار طيمثاوس موسى الشماني وحضور المستشار البطريركي مار غريغوريوس صليبا شمعون وعدد من الاباء الكهنة ..ومر الدير بالعديد من الحقب ابان تاسيسه المجهول  اذ يرقى تاريخ تجديدة لعام 1563 بعد اكتشاف مخطوطات تشير للاهتمام به  في اعوام 1575 و1567كما سمي الدير باسم  ناقورتايا  نسبة لاسم قرية  كان سكانها يعبدون الصنم  ياي كما اطلق على الدير تسمية دير السريان  حيث ان السريانية  لم تدخل الى قرقوش الابعد زهاء ستة قرون من تنصرهم  كانوا اثنائها محافظين  على العقيدة النسطورية ..وابتدا السريان بتعميره سنة 1995 بعد ان بقي مهجورا لاكثر من 250 سنة بعد تدميره على يد القائد الفارسي نادرشاه طهماسب عام 1743 وزاره البطريرك الراحل مار اغناطيوس زكا الاول عيواص في نيسان (ابريل )عام 1998 ليعلن عن البدء باعماره مبادرا بالتبرع بمبلغ كبير  للشروع بحملة الاعمار ونزع عناصر تنظيم الدولة الاسلامية  الصليب من قببه المرتفعة فيما تعرض ضريح شفيع الدير للتخريب بعد مرحلة تحرير البلدة في خريف عام 2016..

111
حثت الجهات الكاثوليكية دعم مسيحيي الشرق الأوسط في يوم الجمعة العظيمة
 

الكاردينال ليوناردو ساندري، رئيس مجمع الكنائس الشرقية، يُداعب طفلاً عراقياً نازحاً في مدينة أربيل.

وكالة الأخبار الكاثوليكية – كارول كلاتز
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


مدينة الفاتيكان: قال رئيس مجمع الكنائس الشرقية إن العراقيين والسوريين العائدين الى ديارهم واللاجئين الذين يعيشون في الخارج يحتاجون الى مساعدة جميع الكاثوليك والناس ذوي النوايا الحسنة.
وجاء في بيان النداء السنوي الذي نشره المكتب الصحفي للفاتيكان يوم 28 آذار الجاري: "هناك حاجة لمزيد من التعاون والالتزام السخي من جانب المسيحيين في جميع أنحاء العالم لإخوانهم وأخواتهم في الأرض المقدسة والشرق الأوسط.
وفي رسالة مبعوثة الى الأساقفة في جميع أنحاء العالم، طلب الكاردينال ليوناردو ساندري، رئيس مجمع الكنائس الشرقية، استمرار الدعم في الجباية التقليدية ليوم الجمعة العظيمة المخصصة للأراضي المقدسة.

وتُدار هذه الجباية التي خُصصت بناءً على طلب البابا من قبل جماعة حراسة الأراضي المقدسة الفرنسيسكانية (مقاطعة تتمتع بالحكم الذاتي من الرهبنة الفرنسيسكانية) ومجمع الكنائس الشرقية. ويُراقب المجمع في كيفية استخدام جميع الأموال ومشاريع الدعم في الأراضي المقدسة وقبرص وسوريا ولبنان ومصر وأثيوبيا وأريتريا وتركيا وايران والعراق.

والحراسة الفرنسيسكانية هي المسؤولة عن معظم الأضرحة والأماكن المقدسة المرتبطة بحياة يسوع المسيح، وكذلك توفير الرعاية الكنسية للكاثوليك في المنطقة، ورعاية المدارس والمؤسسات الخيرية التي تُديرها، وتدريب كهنة المستقبل والامور الدينية الأخرى.
وجاء في نداء المجمع، أن ذلك هو جزء من الجهود لتمويل حالات الطواريء في الأبرشيات ذات الطقوس الدينية الشرقية والطقوس الدينية اللاتينية في الشرق الأوسط، ومساعدة العراقيين والسوريين الذين يعودون ببطء الى ديارهم، وكذلك مواطنيهم الذين ما زالوا يعيشون كلاجئين خارج بلدانهم.

وأضاف النداء، ومن أجل ضمان الوسائل المناسبة الضرورية لحياة كريمة لأولئك الذين يعودون الى العراق وسوريا والذين وجدوا ملجأً لهم في البلدان المجاورة ، مثل لبنان والاردن، وجب تعاون جميع الناس ذوي النوايا الحسنة. وأضاف أيضاً، تذهب معظم الجباية أو التبرعات الى الحراسة الفرنسيسكانية من المبلغ المخصص لمجمع الكنائس الشرقية، والتي كانت في العام الماضي 8.6 مليون يورو (9.6 مليون دولار أميريكي). وقد خُصصت هذه الأموال لدعم الدراسة الكهنوتية (السينمير) والكهنة والدينيين والناس العاديين والأنشطة التعليمية في الأراضي المقدسة، وكذلك مساعدة الكنائس في الشرق الأوسط وحالات الطواريء والإنفاق الإضافي للعراقيين والسوريين.

وتضمنت القائمة التفصيلية بالمشاريع المدعومة من خلال الأموال المقدمة الى الحراسة الفرنسيسكانية، مساعدة الأقلية المسيحية في المنطقة وتأمين وصول الحجاج الى المواقع الأثرية والمزارات المسيحية ودعم التعليم. ومن بين أعمال الصيانة والترميم التي تم تنفيذها: مشاريع في كنيسة المهد في بيت لحم وكنيسة القيامة في القدس وكنيسة البشارة في الناصرة وكنيسة التجلي في جبل طابور.

ساعدت هذه الأموال أيضاً تمويل الأنشطة والمنح التعليمية للشباب في الأراضي المقدسة، ومشاريع الإسكان والأعمال الصغيرة هناك، إضافة الى تقديم المساعدات العاجلة للمسيحيين السوريين والعراقيين.

112
اديب عراقي  يدعو الحكومة العراقية  للاحتفال بـ(اكيتو ) كعيد وطني خالد
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

دعا الاديب العراقي عامر حمزة الحكومة العراقية  للاحتفال بشكل موسع براس السنة الكلدانية الاشورية السريانية المعروف بـ(اكيتو ) والذي يوافق الاول من نيسان ا(ابريل ) القادم .

واضاف حمزة  في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم )  ان اكيتو يعد من اهم الاعياد على الاطلاق فهو العيد الاول للعراقيين الاصلاء   ولايقتصر على فئة دون اخرى بل هو احتفال كل العراقيون وعلينا جميعا ان نأسس له المكانة اللائقة في مناهجنا التعليمية لتعريف الاجيال بما يمثله لهم اضافة الى تسليط الضوء عليه في مؤسساتنا الاعلامية وتنظيم احتفالات كبيرة في كل العراق باعتباره عيدا وطنيا خالدا ودعا الروائي والشاعر العراقي المعروف  الدولة  بكافة مؤسساتها السياسية والثقافية للعمل الجاد لبيان اثره المميز في تاريخ العراقيين ليكون أكبر واهم واوسع احتفال جماهيري عراقي خالص

113
نحو إصلاح ما تخرّب في العراق.. إعمار ‏الآثار وإحياء التراث

عنكاوا دوت كوم/ الميادين نت
لقد أدّى وقوع هذه المدن تحت نيران الحرب إلى التدمير، وخصوصاً مواقعها التاريخية والثقافية التي تشهد على روح التسامُح والتعايُش بين سكّانها، إذ أصبحت مواقع كموقع نمرود، ضريح النبي يونس، جامع النوري ومأذنته الحدباء أثراً بعد عين بسبب المعارك التي دارت في هذه المدن.

نحو إصلاح ما تخرّب في العراق.. إعمار ‏الآثار وإحياء التراث

بين الموصل ونينوى وإربيل كنت مشاركاً هذه البلاد العريقة إعادة الإعمار، وإن جاءت البداية مع مناقشة أعضاء لجنة التراث العالمى، التابعة لمنظمة اليونسكو، إعادة الإحياء، بتنظيم مؤتمرات عالمية لحشد العالم لدعم إحياء الشمال المدمّر أثناء الحرب التي دارت فيه. جاءت المبادرة من لجنة التراث العالمي كي يقف الجميع على ما آلت إليه حال هذه المدن وتراثها الثقافى، كي يسمع العالم بأسره صرخة أبناء هذه الأرض ومَن يقفون بجانبهم حتى يتم محو الأثر المأساوى الذى لحق بالمدن ، وأن تستعيد جمال التراث الإنسانى الذى تشهد له آلاف السنين.
لقد أدّى وقوع هذه المدن تحت نيران الحرب إلى التدمير، وخصوصاً مواقعها التاريخية والثقافية التي تشهد على روح التسامُح والتعايُش بين سكّانها، إذ أصبحت مواقع كموقع نمرود، ضريح النبي يونس، جامع النوري ومأذنته الحدباء أثراً بعد عين بسبب المعارك التي دارت في هذه المدن. فمتحف الموصل تحطّمت معظم مُقتنياته وسُرِق أكثر من 121 قطعة أثرية منه. كذلك آلاف الكتب تعرّضت للحرق وفقدت المدينة أكثر من 10 آلاف كتاب ثمين.
هي أكبر حملة إعادة إعمار تقوم بها المنظمة في الآونة الأخيرة. منذ أن حشدت قواها بالكامل، في شباط/ فبراير 2018 من أجل إتمام مبادرة الموصل، سواء في مقرّها أو في مكاتبها الميدانية في بغداد والمنطقة. وتتماشى المبادرة مع خطة "إعادة الإعمار والتنمية في العراق" التي تقوم بها الحكومة العراقية، وبرنامج التعافي وبناء القدرة على الصمود في العراق، الذى استهلّ بمبادرة من الأمين العام للأمم المتحدة.
تطوّرت الأوضاع لتعاون بين الإتحاد الدولي للمؤرّخين وجامعتي الموصل والحمدانية، لبدء مشروع "الإعمار الآثاري والإحياء التراثي لنينوى"، نحو الشروع بخطوات أعمال مؤتمر دولي في عينكاوا، بعد خلاصة مجريات العديد من ثوابت ومحرّكات تعميق مسارات المشروع الحضاري الكبير، وتنفيذ سُبل النهوض بحملات الإعمار الآثاري والإحياء التراثي لنينوى وسهلها، وينضوي تحت مظلة فحوى "رسالة أمن وسلام". بأعمال المؤتمر التي جاءت في الجامعة الكاثوليكية في عينكاوا- إربيل.
نعم "أرى من الضروري مناشدة المنظمات الدولية كـ(اليونسكو) التي تعمل تحت عنوان (التراث العالمي وإعادة الإعمار لترميم الآثار المُدمّرة وتأهيلها)، لتكون الأولوية الآن لإعادة إحياء آثار نينوى بمشاركة الجامعتيّن المذكورتيّن، لدراسة الأوضاع التي عاشتها الموصل وسهل نينوى تحديداً تحت سطوة الإرهابيين على مختلف مسمّياتهم، وآثار التدمير الذي ألحق بالحياة الإجتماعيّة". هكذا تحدّث لنا الأمين العام للاتحاد الدولي للمؤرّخين عن جوانب من هذا الحراك الوطني.
هي مخطوطات ومتاحف لكل هذا الدمار الهائل، الذي أصاب ما أصاب من عناوين ثقافتها وتراث ما تضمّ وتحوي هذه المدن التاريخيّة العريقة، من ذخائر الوعي الفكري والنفسي والحضاري، وجلال ما تملك من ثراء كنوز ومخطوطات ومتاحف، فضلاً عن مرافق سياحية عظيمة وكثيرة، تزيد من هيبة حضورها وفخامة وجودها الشاخِص في عموم مفاصل الضمير الإنساني والعالمي.
بَيْدَ أن ما نريد قوله الآن، ونحرص على تحقيقه هو إعادة الثقة للنفس البشرية التي طالها ذلك العدوان الوبائي في فترات جثومه على أنفاس هذه المدن التاريخيّة، مع ما خلّف من سرقة أثار ومتاحف وتحطيم مرافق سياحيّة كان لها وقع في نفوس كل عشّاق الموصل الحدباء، أمّ الربيعيّن. ذلك نحو الحفاظ على روح الإنسان التي هي أساس الوجود، مع ترميم ما تأثّر في دواخل ونفوس الناس عبر برامج تأهيليّة، ترمي إلى إصلاح ما تخرّب، فالـ"إنسان بنيان الله ملعون من هدّمه".
سبق أن دعا رئيس صندوق إعادة إعمار المناطق المتضرّرة من العمليات الإرهابية، المجتمع الدولي للوقوف مع العراق في معركة إعادة إعمار المناطق التي تضرّرت من الحرب، "حيث أن تقرير الأضرار والخسائر كبير في المناطق قدرت بـ(88 مليار دولار)، والعراق لوحده لا يقدر. وعليه لا نريد أن تكون مرة ثانية أرض رخوة لرجوع الإرهاب إلى المنطقة، عندما لا تتغيّر الخدمات وعندما لا تُبنى المدن وعندما لا يُحترم الإنسان كمواطن"، نعم هذه كلها ممكن أن تكون أرضاً رخوة لإعادة الإرهاب، فالعراق دخل في معركة تاريخية وساعد المجتمع الدولي، ويبقى يحتاج المجتمع الدولي أن يدعمه في هذا الاتجاه من الناحية اللوجستية والمادية.
في الوسط هي مسألة الألغام المزروعة في منطقة الموصل وإعاقتها لأعمال إعادة الإعمار، فهناك حسب التقديرات الدولية يوجد (6 ملايين مادة متفجرة) من صغيرة إلى لغم كبير، إلى الآن (6 بالمائة) تمّ تنظيفها في هذه المناطق. لقد أضحى اليوم الموصل حتى 2018 بحدود (42 مشروعاً) في داخل الموصل القديم، وحقيقة لديهم مشاكل مع الألغام، رغم أن العراق والمنظمات الدولية تعمل بجدية بعملية إزالة الألغام تدريجاً من المشاريع التي ستبدأ بها على شكل شعاعي من أجل تنظيف هذه المناطق. وهنا مطالبة للمنظمات الدولية بدعم العراق في عملية إزالة الألغام، لأنه يملك أهمية كبرى بالنسبة لأنه لا يستطيع إعادة الإعمار من دون تنظيف هذه المناطق.
يبقى في النهاية أن النقاش مع المنظمات المعنية ما زال قائماً حول المناطق الأثرية المراد إعادة إعمارها، وبالتالي فالمهم أن لا تفقد هذه المدن روحها، حيث التجمّع الثقافي فلا تستطيع التمييز كثيراً فيها بين "الكنيسة والجامع". هنا لا بد من التأكيد على أهمية البُعد الإنساني والثقافي في عملية التعافي والتطوير المستدام لمدن العراق التي تمثل رمزاً للتعدّدية فى المجتمع العراقي ، وهي ملتقى للثقافات في الشرق الأوسط كونها شكلت معبراً للحضارات على مر القرون. لتكن خطوة "نحو إصلاح ما تخرّب في العراق.. بإعمار ‏الآثار وإحياء التراث".

114
اطلالة  على اقدم كنيسة في بلاد الرافدين   تتيحها اكاديمية عراقية
عنكاوا كوم –سامر الياس  سعيد
 رغم ان الكتاب لاتتجاوز صفحاته الـ(52) من القطع الصغير  لكنه يمثل اطلالة لافتة لواقع كنيسة  كوخي الاثرية  وفرتها برؤية اكاديمية  الدكتورة  زينب عبد الله هلال  عبر كتابها الصادر حديثا  والمعنون (كنيسة كوخي الاثرية  تاريخها، تخطيطها ،عمارتها ) .. تستهل هلال كتابها بمقدمة تبين فيها  مكانة  الكنيسة  لدى الباحثين  والمختصين المسلمين منهم والمسيحيين  كونها كنيسة مهمة كونها اول كنيسة  بنيت في بلاد الرافدين  والتي منها اشتقت ريازة  الكنائس في الشرق  وتستطرد الكاتبة  بانها حاولت عبر المتاب اغناء الموضوع بالصور  والمخططات والاشكال والمصادر التي كتبت عن هذه الكنيسة  وتبرز في بداية الكتاب نظرة  تاريخية وجغرافية  عن موقع الكنيسة كما تضيء حول موقعة الكنيسة في التاريخ الاسلامي  كما تسعى الكاتبة لوصف الكنيسة  لتنتهي بالخلاصة والتوصيات ولتشير في فصل تالي بالمصادر  ومن ثم تستعين بخرائط الكنيسة كما ترفق في الكتاب صورا سواء من الجو او من خلال زيارتها الميدانية ..رغم بساطة التفاصيل التي يستند عليها الكتاب ازاء اقدم الكنائس في بلاد الرافدين  فانها تمثل محاولة مهمة للاكاديميين العراقيين في الاختصاص والتبحر بالتاريخ المسيحي في العراق  وابراز جوانب تكاد تكون مخفية  لبسطها امام الاجيال القادمة ..

115
النجيفي يتهم مستثمر  الجزيرة السياحية في الموصل  بالاستيلاء على بيوت مسيحيي تلكيف

عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

اتهم محافظ نينوى  الاسبق اثيل النجيفي  مستثمر المدينة السياحية  في مدينة الموصل والمتهم  بحادثة (العبارة ) التي راح ضحيتها يوم الخميس الماضي نحو اكثر من (100) ضحية  بالاستيلاء على  املاك مسيحيي بلدة تلكيف  شمال مدينة الموصل .

ودون النجيفي على موقعه  التواصلي في (الفيس بوك ) انه وخلال توليه المحافظة في نيسان (ابريل ) من عام 2014 تم فتح التحقيق  بقضية املاك مسيحيي بلدة تلكيف وفي ضوئها تم سحب يد قائمقام قضاء تلكيف  باسم بلو  على اثرها  ليشمله التحقيق ويتعرض لحملة اعلامية شرسة دون  ابراز جهات اخرى لتظهر لاحقا  عبر احد منفذي تلك العمليات المشبوهة  ذاكرا اسم عبيد ابراهيم الحديدي  وابنه ريان حيث اثار الاخير الشكوك  بشان تقديمه لمستندات يتهم فيها مسيحيين  خارج العراق باقتراض مبالغ منه على شكل ديون  بمليارات الدنانير ليسعى لاطفائها بالاستيلاء على ممتلكاتهم  وفيما يلي نص تدوينة النجيفي على موقعه في الفيس بوك :

يبدو ان مكافحة الفساد في نينوى أصبحت ككرة الجليد التي ستفتح ملفات كثيرة . ففي نيسان عام ٢٠١٤ اي قبل سيطرة داعش على الموصل بشهرين فتحت التحقيق في قضية فساد خطيرة سحبت فيها يد قائمقام تلكيف ليشمله التحقيق وتعرضت خلالها لحملة اعلامية شرسة . انها قضية الاستيلاء على املاك المسيحيين في تكليف . والذي اثارها اليوم هو ان احد منفذيها كان ( عبيد ابراهيم الحديدي ) وابنه ( ريان ).

والذي اثار الشكوك لفتح التحقيق حينها هو قيام ريان عبيد وكان شاب صغير بتقديم مستندات تشير إلى ديون بمليارات الدنانير على مسيحيين يعيشون خارج العراق ويقوم القضاء بتمليكه عقاراتهم .. حالة غريبة متكررة بدأت بشكوى امرأة مسيحية تعرضت للتهديد وفتحت الباب لشكوك كثيرة .. توقف التحقيق بعد دخول داعش ولم يفتح بعد التحرير وأعاد ذكرها اليوم ( عبيد ابراهيم الحديدي مستثمر الجزيرة السياحية

116
ريبين يخطيء ويصحح وجستن (فارس) بطولة الصداقة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تلافى لاعب دفاع المنتخب العراقي  ريبين سولاقا  خطاه بتسجيله في مرمى زميله جلال حسن في مباراة المنتخب العراقي التي خاضها ضد المنتخب الاردني  في الدقيقة (8) من الشوط الاول  ليعود مصححا ذلك الخطا بصناعته لهدف التعادل  بتمريرة الى اللاعب ايمن حسين  الذي لم يتوانى عن ايداعها بـ(كعبه) الى مرمى الحارس الاردني معتز ياسين  في الدقيقة (38) لتتواصل فورة المنتخب العراقي في الشوط الثاني  حينما حقق هدفين لتنتهي المباراة بفوز المنتخب العراقي بثلاثة اهداف لهدفين  وتؤول اليه بطولة الصداقة الدولية بنسختها الثانية  بعد ان ظفر بها  المنتخب القطري بنسخة العام الماضي  وحظي اللاعب المحترف جستن ميرام باشادة واسعة  خصوصا بتسجيله هدف الفوز بالمباراة الاولى التي خاضها منتخب العراق ضد منتخب سوريا  ومن ثم  حظي بتصفيق الجماهير الغفيرة التي حضرت المباراة الثانية حينما  استبدله المدرب السلوفيني كاتانيتش باللاعب حسام كاظم قبل نحو عشر دقائق من انتهاء المباراة ..
 

117
المطران جورج صليبا يوثق محطات سيرته الكهنوتية بكتاب
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
صدر في لبنان مطلع الشهر الحالي كتاب بعنوان (ستون عاما )  من تاليف المطران مار ثاوفيلس جورج صليبا حيث وثق من خلاله سيرته في خدمة الكهنوت كاكليريكي  وراهب ثم كاهنا واخيرا كمطران .. واستهله باهداء قدمه الى  ابرشيته جبل لبنان وطرابلس كعربونا للوفاء والمحبة والالتزام  وبين في المقدمة  بان صفحات الكتاب  تتضمن  مسيرة ورسالة  اعتنقها الكاتب لالتزام حياة  خاصة مكرسة  لعبادة الله ومحبة القريب  مشيرا بان ما يقراه القاريء ليس مذكرات بقدر ما هو رسالة  من صميم حياته وتضمن الكتاب عددا من المحطات التي نوه بشانها المطران صليبا منها  المسيرة والرسالة  اضافة لسجل وتاريخ عبر الطفولة  والفتوة والشباب  والرجولة كما سلط الضوء على ابرز الانجازات العمرانية التي شهدتها فترة توليه ابرشية جبل لبنان والمنشورا ت والمؤلفات لتي قدمها كما احتوى الكتاب شهادات ادلى بها عدد من مجايلي الكاتب  المطران من ابرزها ما دونه  السياسي اللبناني امين الجميل والنائب ميشال المر والنائب ماجد ادي ابي اللمع فضلا عن شهادات اخرى لعشرات من الاباء الكهنة في مختلف اصقاع العالم كما ضم  الكتاب عشرات الصور التي وثقت جوانب من محطات سيرة المطران ..

118
مسيحيون موصليون لـ(عنكاوا كوم ) غرباء يتداولون ارثنا التاريخي بدون وجود ملموس للجهات المسؤولة
عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد
استنكر عدد من مسيحيي مدينة الموصل ما تداوله موصلي بالعثور  على كتاب يني قديم يدعي انه  انجيل يعود لاكثر من 180 عاما  وهو عائد لكنيسة مار توما للسريان الارثوذكس بمدينة  الموصل ..وعبر عدد من المسيحيين في احاديث لموقع (عنكاوا كوم ) ان ما تم نشره على موقع التواصل الاجتماعي لاحد الموصليين بشان عثوره على  كتاب يعود للكنيسة المذكورة  ومطالبته للجهة المسؤولة  بالكنيسة للمبادرة باستلامه  مع توثيق الاستلام  بالتصوير الفيديوي  يشير الى غياب الجهات التي ينبغي اسهامها بهذا الشان  حتى لايتعرض اي رجل دين للمساومة  او اي من الممارسات التي تتم في هذا الخصوص مشيرين بانهم يستغربون مثل تلك المبادرات التي تعرض في مواقع التواصل الاجتماعي مع وجود اكثر من منفذ ينبغي التنسيق معه دون  الخضوع لهذه المنافذ التي يمكن ان تكون  متاحة لغرباء يسهمون باستثمار مثل تلك المخطوطات واللقى التاريخية الى غير موضعها المناسب ..
 

119
في برطلي مهرجان للغة الأم السريانية بمناسبة السنة الدولية للغة الأم

عنكاوا دوت كوم / بهنام شمني
تصوير / متي ال مجي


بمناسبة السنة الدولية واليوم العالمي للغة الام أقام منتدى برطلي للثقافة والفنون السريانا مهرجانا احتفاء بلغتنا الام (السريانية) على قاعة المركز الثقافي المسيحي لكنيسة ماركوركيس في برطلي .
حضر المهرجان نيافة المطران صليبا شمعون المستشار البطريركي والاباء الكهنة . الاب الخوري قرياقوس حنا طراجي والاب بهنام للو والاب بهنام بينوكا والاب ثاوفيلوس مسعود ال يَسّو ومدراء ورؤساء وممثلي عدد من المؤسسات والدوائر الحكومية والفعاليات المدنية والكنسية والاجتماعية العاملة في برطلي ومدراء المدارس والعاملين في المؤسسات التعليمية في برطلي وجمهور كبير غصت بهم قاعة الاحتفال. 
بدأ المهرجان بالوقوف دقيقة صمت حدادا على ارواح الضحايا الشهداء من ابناء اهلنا في الموصل الذين فقدوا حياتهم غرقا في حادث غرق العبارة في نهر دجلة بالموصل. ليتابع بعدها منهاج المهرجان الذي طغت على جميع فقراته اللغة السريانية، واستهل بنشيد (أثرو ديل) لمجموعة من الطلبة ثم كلمة المهرجان لمدير منتدى برطلي للثقافة والفنون السريانية بهنام شمني ألقاها بالسريانية استهلها بعد ترحيبه بالحضور بمقولة للملفونو نعوم فائق (من لا يعرف لغته لا يعرف لماذا خلق) مذكرا بالدواعي التي فرضت على الامم المتحدة تخصيص يوم للاحتفال باللغات الام وهي تذكيرها العالم والمتحدثين بهذه اللغات باهمية التنوع الثقافي واللغوي وضرورة الحفاظ على هذه اللغات التي تعتبر ثراء للتاريخ والثقافة ومنها لغتنا السريانية التي لعبت دورا مهما في الحضارة والثقافة العالمية. اضف الى ذلك انها اول لغة طرقت مسامعنا عندما صرخت امهاتنا بنا يوم حضورنا الى هذا العالم. ثم استعرض بهنام شمني في كلمته ادوار تقدم الاهتمام باللغة السريانية في التاريخ الحديث حتى وصل بها الامر الى الاعتراف بها كلغة رسمية في الدستور العراقي وبدء التعليم بها في المدارس في المناطق التي يشكل المتحدثون حضورا جيدا. ليتوالى بعدها طلبة عدد من مدارس برطلة المشاركة في المهرجان في عرض ما تعلموه بهذه اللغة (السريانية) ان كان انشادا او شعرا او قراءة او ترنيما. في حين قدمت فرقة فلكلورية لمجموعة من شباب وشابات برطلي حركات تعبيرية على موسيقى اغاني سريانية.
ليختتم المهرجان الذي نال اعجاب الحاضرين واستمر لساعتين من الزمان بتقديم الشهادات التقديرية والهدايا على المدارس ومعلمي اللغة السريانية فيها .
يذكر ان الامم المتحدة قد اعتبرت هذه السنة ٢٠١٩ السنة الدولية للغة الام.


120
اكاديميتان من مصر تتحدثان لـ(عنكاوا كوم ) عن ولعهما باللغة السريانية
عنكاوا كوم –القاهرة –سامر الياس سعيد
على هامش  مشاركتي بمؤتمر  جامعة القاهرة للدراسات الارامية والسريانية الدولي الثاني  لفت انتباهي وجود العديد من الكوادر الاكاديمية التي تعنى باللغة السريانية  في  المؤتمر من الكفاءات المصرية مما دفعني للمبادرة باللقاء باثنتين من تلك الكوادر التدريسية حيث التقيت اولا  بالاكاديمية  منار الله سلام  التي  لديها ماجستير  في تاريخ الادب السرياني منذ عام 2017 فتحدثت اولا لموقع (عنكاوا كوم ) بان  رسالتها التي قدمتها  في اطار حصولها على شهادة الماجستير تمحورت حول  رسالتي  عهد النبوة  والخلفاء الراشدين  في مخطوطة  تاريخ الرهاوي المجهول  وتمت مناقشتها في قسم اللغة  العبرية بجامعة الازهر  واشرفت عليها رئيسة القسم  الدكتورة بسيمة  سلطان مغيث وتولى الاب فرنشيسكو  من اباء الكنيسة في ايطاليا  بمدها بالمصادر والمعلومات التي اعانتها على انجاز رسالتها فضلا عن جهود مهمة اسهم بها الاستاذ نزار حنا  الديراني والذي قدم الكثير من التسهيلات المهمة فلذلك عبرت له عن عميق شكرها وامتنانها .

وتابعت سلام بانها حاليا تتقن اللفظ الشرقي  للغة السريانية  عبر  المدرسة الالكترونية  وتجاوزت في ذلك المستوى الثالث للتعليم  مضيفة بان الافتقار الى المصادر السريانية يمثل مشكلة بحد ذاتها للباحثين والدارسين خصوصا في مصر  وهي متوفرة بشكل وباخر  في كلا من دار الاباء الفرنشيسكان ودار  الاباء الدومنيكان .

وفي اللقاء  اصرت الاكاديمية  منار الله سلام من ان تشاركنا الدكتورة  عبير فاروق حسن  من جامعة الازهر في الحديث عن مسيرتها في تعليم اللغة السريانية  التي اكدت بدورها  ان تقارب القواسم المشتركة بين اللغتين العربية والسريانية  من حيث الكلمات والقواعد والحركات  اضافة للتاثير في كلا من هاتين اللغتين كانتا السبب الرئيسي للولوج في عالم اللغة السريانية  مشيرة بان رسالتها  التي انجزتها للحصول للدكتوراه كانت ثمرة  لجهود ما قدمه الاباء في سوريا وما اسهم به في المقام الاول الاستاذ نزار الديراني   فضلا عن الاستاذ عادل دنو  الذي عرفني بالسريان  في العالم وله الكثير من الجهود المميزة في سبيل رفد الباحثين والاكاديمين بما يعينهم على مواصلة دراساتهم وابحاثهم بما يتعلق بالادب السرياني  اضافة لكلا من  الدكتور بشير   متي طوري والشاعر شاكر سيفو  وميخائيل ممو  وسلطت حسن الضوء على واقع تدريس اللغة السريانية  في مصر مشيرة بان هنالك خطا يشوب هذه العملية فهي تكتب بالحرف الغربي اما  النطق فيتم باللفظ الشرقي  مفضلة بان يتم اتقان التعلم باللهجة الغربية سواء بتعلم الحرف والنطق بها مضيفة  بانها باشرت بتعزيز تعليمها للغة عبر المدرسة الالكترونية  التي ورائها الملفونو سمير روهم كما تابعت  بان ما قدمته عبر رسالتها في الحصول على شهادة الماجستير تخصص بابراز الشعر  السرياني  سواء في العهود القديمة او الحديثة  والتي  تميزت باسلوب حداثوي كون اتقن الشاعر  ابراز ابيات غير مقفاة  وحريته في التعابير  المبثوثة في القصائد ..

121
كاهن ينجز ترجمة سريانية لرواية (الايام ) لطه حسين
عنكاوا كوم –القاهرة –سامر الياس سعيد
على هامش فعاليات المؤتمر الدولي الثاني للدراسات الارامية  والسريانية الذي عقد مؤخرا بجامعة القاهرة تحدث الاب الخوري يعقوب طحان  عن عمله الخاص بترجمة رواية (الايام ) للاديب المصري الراحل طه حسين  الى اللغة السريانية مشيرا بان الكتاب صر مؤخرا ليكون بمتناول القراء و اللغويين .. وكشف طحان المقيم في مملكة السويد عن عمله الذي تلقى التشجيع من خلاله من قبل رئيس قسم اللغة السريانية في كلية الاداب بجامعة القاهرة  الدكتور صلاح عبد العزيز محجوب مضيفا بان اختياره للرواية المذكورة بغية ترجمها جاء بسبب  اقتران بعض احداثها بحياة المسيحيين واحتفالهم ببعض الطقوس الدينية لاسيما عيد القيامة وحرصهم على تلوين البيض في هذه المناسبة .. ورواية الأيام بحسب الموسوعة الحرة (الويكيبديا ) كتاب عن أيام أتت وولت على طه حسين، يسردها في هذا الكتاب ليقص بها قصة حياته؛ طفولته في قريته وشقاوته مع شيخه ثم الانتقال إلى أعمدة الأزهر حيث كان يتجلى كل أمل أبيه أن يراه عالماً يعتكف على إحدى تلك الأعمدة يدرّس فيها طلابه.مشيرا بإنها سيرة ذاتية جميلة حيادية وموضوعية، تتسم بالتواضع والاعتراف بالأخطاء والصبر على مصائب الحياة

122
اكاديميتان من مصر تتحدثان لـ(عنكاوا كوم ) عن ولعهما باللغة السريانية
عنكاوا كوم –القاهرة –سامر الياس سعيد
على هامش  مشاركتي بمؤتمر  جامعة القاهرة للدراسات الارامية والسريانية الدولي الثاني  لفت انتباهي وجود العديد من الكوادر الاكاديمية التي تعنى باللغة السريانية  في  المؤتمر من الكفاءات المصرية مما دفعني للمبادرة باللقاء باثنتين من تلك الكوادر التدريسية حيث التقيت اولا  بالاكاديمية  منار الله سلام  التي  لديها ماجستير  في تاريخ الادب السرياني وتعمل كاستاذة في جامعة الازهر منذ عام 2017 فتحدثت اولا لموقع (عنكاوا كوم ) بان  رسالتها التي قدمتها  في اطار حصولها على شهادة الماجستير تمحورت حول  رسالتي  عهد النبوة  والخلفاء الراشدين  في مخطوطة  تاريخ الرهاوي المجهول  وتمت مناقشتها في قسم اللغة  العربية بجامعة الازهر  واشرفت عليها رئيسة القسم  الدكتورة باسمة  سلطان  وتولى الاب فرنشيسكو  من اباء الكنيسة في ايطاليا  بمدها بالمصادر والمعلومات التي اعانتها على انجاز رسالتها فضلا عن جهود مهمة اسهم بها الاستاذ نزار حنا  مدير الدراسة السريانية  في اقليم كردستان  وتابعت سلام بانها حاليا تتقن اللفظ الشرقي  للغة السريانية  عبر  المدرسة الالكترونية  وتجاوزت في ذلك المستوى الثالث للتعليم  مضيفة بان الافتقار الى المصادر السريانية يمثل مشكلة بحد ذاتها للباحثين والدارسين خصوصا في مصر  وهي متوفرة بشكل وباخر  في كلا من دار الاباء الفرنشيسكان ودار  الاباء الدومنيكان ..وفي اللقاء  اصرت الاكاديمية  منار الله سلام من ان تشاركنا الدكتورة  عبير فاروق حسن  من جامعة الازهر في الحديث عن مسيرتها في تعليم اللغة السريانية  التي اكدت بدورها  ان تقارب القواسم المشتركة بين اللغتين العربية والسريانية  من حيث الكلمات والقواعد والحركات  اضافة للتاثير في كلا من هاتين اللغتين كانتا السبب الرئيسي للولوج في عالم اللغة السريانية  مشيرة بان رسالتها  التي انجزتها للحصول للدكتوراه كانت ثمرة  لجهود ما قدمه الاباء في سوريا وما اسهم به الاستاذ عادل دنو  الذي عرفني بالسريان  في العالم  اضافة لكلا من  الاب ميشيل  متي طوري والشاعر شاكر سيفو  وميخائيل ممو  وسلطت حسن الضوء على واقع تدريس اللغة السريانية  في مصر مشيرة بان هنالك خطا يشوب هذه العملية فهي تكتب بالحرف الغربي اما  النطق فيتم باللفظ الشرقي  مفضلة بان يتم اتقان التعلم باللهجة الغربية سواء بتعلم الحرف والنطق بها مضيفة  بانها باشرت بتعزيز تعليمها للغة عبر المدرسة الالكترونية  التي ورائها الملفونو سمير روهم كما تابعت  بان ما قدمته عبر رسالتها في الحصول على شهادة الماجستير تخصص بابراز الشعر  السرياني  سواء في العهود القديمة او الحديثة  والتي  تميزت باسلوب حداثوي كون اتقن الشاعر  ابراز ابيات غير مقفاة  وحريته في التعابير  المبثوثة في القصائد ..

123


صلوات في جميع كنائس بغداد الكلدانية من اجل ضحايا الموصل

عنكاوا دوت كوم/اعلام البطريركية

غداً الاحد 24 اذار 2019 ترفع في جميع كنائس بغداد الكلدانية صلوات من اجل ضحايا فاجعة العبارة في الموصل، وسوف يقوم غبطة أبينا البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو بزيارة الموصل وحمل مساعدة مالية الى العائلات المنكوبة توزع بالتنسيق مع “خلية الازمة” التي شكلها دولة رئيس الوزراء. كما سيقيمم صلاة  جنائزية عن راحة الضحايا  في كنيسة  بالموصل بعدها ستكون وقفة حداد بالشموع والورود في باحة الكنيسة.

124
مهرجان "اللغة الآرامية".. تذكير بالتراث السوري العظيم

عنكاوا دوت كوم/مدونة وطن "eSyria" /لينا الخنساء
دار الأوبرا


أحيت جوقات "لونا" للغناء الجماعي مهرجان "اللغة الآرامية"، في دار "الأوبرا" بـ"دمشق"، الذي حضّر له أكثر من سنتين، فضمّ لوحات غنائية باللغتين العربية والآرامية، إضافة إلى لوحات راقصة للكبار والصغار، وسط تفاعل كبير من الحضور الذين استمتعوا بأشعار الأديب الآرامي السوري "جورج رزق الله".


مدونة وطن "eSyria" حضرت بتاريخ 19 آذار 2019، مهرجان "اللغة الآرامية في شعر جورج رزق الله"، الذي أحيته جوقات "لونا" للغناء الجماعي "ألوان"، "ورد"، "قوس قزح"، "شام"، والتقت "حسام الدين بريمو" مدير الجوقة، فقال: «الشاعر "جورج رزق الله" رجل من "معلولا" كتب الشعر باللغة الآرامية، وتوفى قبل سنتين، لقد تعودنا أن نسمع ونقرأ الشعر باللغة العربية، لكن الشعر باللغة الآرامية له رنين جميل جداً، حيث تعلمنا اللغة الآرامية عنده قبل أن يتوفى، وحملنا منه هذه المقطوعات المغناة حتى نسمع الناس اللغة الآرامية إلى جانب لغتنا العربية العظيمة. هذه اللغة التي نتحدث بها من دون أن

الفرقة بقيادة حسام الدين بريمو
نشعر، ونستخدم الكثير من الكلمات الآرامية من دون أن نعرف أن أصلها آرامي أساساً؛ لأن لهجاتنا المحكية في "سورية ولبنان والأردن" ودول أخرى، مازالت تتداول هذه اللغة باللهجات العامية، فأردنا تذكير الناس بهذا التراث العظيم الذي وصل عمره إلى ثلاثة آلاف ومئتي عام».

"ماري حداد" مغنية في جوقة "لونا"، قالت: «أتحدث الآرامية منذ صغري لكوني من "معلولا"، والمهرجان حلم الشاعر "جورج رزق الله"، وهو أيضاً من أحلامي، فالأغاني جميعها من البيئة والطبيعة ولغة الأشخاص الموجودين في "معلولا"، والألحان شعبية معروفة، جميعها من الشعر الآرامي، حيث شاركت بست عشرة لوحة غنائية».

"باسم صالحة" عازف كلارينيت، قال:

إحدى اللوحات الغنائية والراقصة
«هذه أول مشاركة لي مع الفنان "حسام الدين بريمو"، وقدمت الصولو بكل اللوحات الغنائية التي تتحدث عن التراث الآرامي لإعادة الروح إليه، وتذكير جميع الناس بعراقة هذا التراث».

"محمد شباط" مدير فرقة "يانو"، قال: «اسم فرقتي تعني باللغة الآرامية "حمامة السلام"، وبهذا المهرجان قدمنا الفلكلور الآرامي باعتباره حدث لأول مرة بعد سنتين من التحضير، وعرض اليوم تضمن ستّ لوحات للأطفال والكبار أيضاً، وفي عرض الغد سبع لوحات أخرى».

"هاني عجمي" أحد الحضور، قال: «الفرقة تقدم شيئاً جميلاً لوطننا "سورية"؛ لوحات تراثية للآرامية لغة السيد المسيح، وكأنها تحكي تاريخ "سورية" ببعض الأغاني، وشعرت بالارتباط بالتراث والحضارة

الأستاذ حسام برفقة فرقته الموسيقية
السورية العريقة. العرض أكثر من رائع، من حيث الغناء والرقص والعزف العذب، وأهم شيء أنها فرقة اكتسبت اللغة الآرامية بالتدريب والمتابعة».

يذكر، أن العرض يستمر حتى 20 آذار 2019 في ذات المكان، بمشاركة 130 مشاركاً بين عزف وغناء ورقص.

125
ذوو الاحتياجات الخاصة في كركوك


قامت خدمة "واحة الحنان" لذوي الاحتياجات الخاصة، بتاريخ13-3-2019، في قاعة المنتدى العائلي في كاتدرائية القلب الأقدس في كركوك، بتنظيم لقاء تعليمي واحتفالي خاص بعيد الأم لأمهات ذوي الاحتياجات الخاصة وأمهات كادر الخدمة أيضا. وحضر اللقاء سيادة المطران الدكتور يوسف توما راعي أبرشية كركوك والسليمانية للكلدان، وبحضور المرشد الروحي للخدمة الاب قيس ممتاز. تضمن الاحتفال درسا تعليميا عن العذراء مريم سيدة الأمهات، قدّمته الآنسة دينا نائل مسؤولة الخدمة. كما تخلل اللقاء صلاة قصيرة قدّمها كل أخ وأخت من الكادر، إلى جانب ألعاب وأعمال يدوية، بعد ذلك تم قصّ الكعكة مع توزيع هدايا للأمهات، وفي الختام تناول الجميع عشاء المحبة.
 

126
كلمات مفقودة: الكفاح من اجل اللغات التركية المهددة بالاختفاء/

عنكاوا كوم/ ميدل ايست آي/
ترجمة وتحرير/ ريفان الحكيم

(المطران صليبا اوزمن يظهر الكتاب المقدس للكنيسة السريانية الارثوذكسية المكتوب باللغة السريانية)
للوصول الى منزلها, يتعين على السيدة فايتش, وهي امرأة تبلغ من العمر 90 عاما من منطقة البحر الاسود شرق تركيا, تسلق تل شديد الانحدار الى قرية Xigoba, حيث تعيش في منزل خشبي قديم.
هنا في تلال هوبا, اللغة التقليدية التي يتحدث بها الناس هي (Homshetsi). انها واحدة من العديد من اللغات المهددة بالانقراض في البلاد ويعز على السيدة فايتش التحدث بها.

اخبرت "ميدل ايست آي" انها تعتمد على تقاليد مثل تجمعات الاعياد لمساعدتها على البقاء. باللغة التركية تدعى قريتها "باسوبا" وهو الاسم الذي تراه على لافتات الطرق.
وبمساعدة زوجة ابنها  في الترجمة من لغتها الام الى التركية, تقول السيدة فايتش انها تعلمت اللغة التركية في المدرسة, حيث كان التحدث بلغتها الام امر محظور.
"المعلمون لم يكن يعجبهم تحدثنا بلغتنا الام, كانوا يطلبون منا ان نفتح راحة ايدينا ونتصرف كما انهم يضربوننا بالمسطرة اذا تحدثنا. لكنهم لم يضربونا".
ان الـ Homshetsi هي واحدة من مجموعات الاقليات العرقية في تركيا, الى جانب الارمن والعرب والاكراد والشركس وزازاس الذين يشكلون سكان تركيا الحاليين والذين يزيد عددهم عن 80 مليون نسمة.

لقد قطعت الجمهورية التركية شوطا طويلا منذ انقلاب عام 1980, عندما تم صياغة الدستور لحظر استخدام العام للغات الاقليات. ومع ذلك, فأن الاضرار التي لحقت في تلم الايام المظلمة تجعل مهمة حماية هذه اللغات العرقية اكثر صعوبة, على حد قول اعضاء من ثلاث مجموعات من الاقليات لـ ميدل ايست آي.
قد لايتمكن الجيل القادم من شعب Homshetsi ولاز والسريانية في تركيا من التحدث بلغتهم الام, وذلك وفقا لأطلس اليونسكو للغات العالم المهددة بالانقراض.

هذه المنطقة كانت موطنا لعدد لايحصى من الشعوب والثقافات لالاف السنين.
السريانية: اللغة القديمة.

اعضاء من اقلية اخرى حريصون على ايصال رسالتهم. يغطي موطن الجالية السريانية الارثوذكسية عددا من المحافظات الصحراوية التركية على الحدود السورية, على بعد حوالي 600 كم جنوب منطقة البحر الاسود الشرقية.
وقال ابوت كابرييل, بطريرك دير الزعفران, ان  هناك حوالي 70 عائلة سريانية في وسط مدينة ماردين جنوب شرق تركيا. يعيش البعض الاخر في قرى في الضواحي, حيث يتم الحفاظ على لغتهم الام بشكل افضل وفقا لقول البطريرك.

(يعد دير الزعفران في ماردين, جنوب شرق تركيا, احد الاماكن القليلة التي لايزال يوجد فيها تعليم سرياني)

وقال "السريانية لغة قديمة, واحدة من اقدم اللغات في العالم". "ربما نكون اقلية اليوم, لكننا كنا هنا بالفعل عندما جاءت حضارات اخرى. واضاف "هذه الارض كانت دائما ملكا للسريان".
وفقا للبطريرك, كانت اللغة الارامية الوسطى هي اللغة المهيمنة في جميع انحاء الشرق الاوسط لعدة قرون, وخاصة منذ القرن الرابع. "الجميع كان يتكلم السريانية, لقد كانت كما هي اللغة الانكليزية في يومنا هذا".
هذا هو سر اهمية هذه اللغة للبشرية جمعاء. ومنذ ذلك الحين لم تتغير تقريبا عن نسختها الاصلية, يمكن لاولئك الذين يستطيعون التحدث والكتابة بالسريانية قراءة النصوص المكتوبة على القطع الاثرية التي تعود لالاف السنين بسهولة.
ووفقا للبطريرك, فأن اللغة السريانية ستكون قادرة على مواصلة حماية وجودها, حيث سيستمر المجتمع بالذهاب الى الكنيسة, حيث يتلون الصلوات بلغتهم الام –بالرغم من ان رواد الكنيسة نادرا ما يعرفون اللغة ويتحدثون بها.
وقال ايدن الكان, الدليل الشاب البالغ من العمر 19 عاما, ان الاديرة هي المؤسسات الوحيدة حيث يستطيع المواطن السرياني الارثوذكسي ان يتعلم لغته الام في تركيا. انه احد هؤلاء القلائل وقال انه لايزال متفائل ان تستمر لغته بالرغم من غياب الدعم من الحكومة التركية.
الذين يعيشون داخل دير الزعفران, هناك عدد قليل من الطلاب, واثنين من البطاركة وبعض الموظفين. لا تأتي الاموال من الحكومة التركية, بل من المجتمعات السريانية في تركيا وحول العالم.

(نص سرياني منقوش على احد قبور الدير من القرن الخامس)

يشتهر السريان بنبيذهم المصنوع في المنزل والقهوة المحمصة المزدوجة.
وقالت دينيز كيريلماز, واحدة من رواد الكنيسة, "احب العيش هنا, لكن تعرضنا للهضم" مشيرة الى مدينتها التي فيها يمكن للسكان ان يتكلموا باربع لغات محلية بطلاقة
واضافت "اتمنى حقا ان اتمكن من فهم اللغة السريانية, وان اتلو الصلاة وانا اعلم ماذا اقول".
وقد طلبت "ميدل ايست آي" من الحكومة التركية التعليق على الموضوع, لكننا لم نتلق اي رد لغاية نشر التقرير.

127
عصابات إدارة التسول والاتجار بالبشر… لا أمن يردعهم ولا قانون يوقفهم

عنكاوا دوت كوم/الدرج/أحمد الربيعي و حسن الناصري 
 
لا تنسى حلا وجه والدها في ذلك اليوم الخريفي، واقفاً أمام باب المنزل في محافظة ديالى (شمال شرقي بغداد). كان ينظر إليها فيما يمد يده لكيس أسود من زائر غريب. بعدها بساعة دفعها وشقيقها نحو المقعد الخلفي في الشاحنة المتوقفة على بعد بضعة أمتار من المنزل الريفي، وقال آخر ما سمِعَته منه “اذهبا فهذا والدكما الجديد”.
كان مبلغ العشرة ملايين دينار داخل ذاك الكيس، ثمن كيانها وحريتها وطفولتها التي باعها والدها، “لدفع ديونه والهروب من الفقر”، بحسب حلا، التي ولدت وترعرعت في منطقة كانت طوال العقدين الأخيرين تعاني من الحرمان والتهميش وشكلت احدى النقاط الساخنة للصراع الطائفي، ولاحقاً إرهاب مقاتلي “الدولة الإسلامية” (داعش).
يومها لم تكن الصغيرة ذات الـ12 سنة، تفهم ما يحدث، وما كان بيدها إلا مواصلة البكاء والصراخ مع أخيها، وطرق زجاج السيارة التي سارت باتجاه العاصمة بغداد، فيما كانت والدتها تصرخ وهي تفترش الأرض عند قدمي زوجها، متوسلة إياه وقف صفقة بيع الطفلين للعصابة التي تدير منازل لإيواء المتسولين في الكثير من محافظات البلاد.
تمضي حلا التي ترتدي عباءة سوداء مهترئة وتغطي رأسها بوشاح من اللوم ذاته، أيامها عند أحد تقاطعات العاصمة بغداد ماسكة بممسحة ومضخة ماء يدوية، لتنظيف زجاج السيارات المتوقفة عند الإشارة المرورية، لقاء مبلغ ألف دينار (80 سنتاً أميركياً) أو ربع ذلك المبلغ، فيما يبيع شقيقها محمد الذي يصغرها بعامين، علب المناديل الورقية ليجني بذلك مبلغاً لا يقل عن 25 ألف دينار عراقي (20 دولاراً) يومياً.
4 سنوات من الفراق وقسوة الحياة على ارصفة بغداد وشوارعها، أنستها معظم تفاصيل حياتها السابقة، لكنها تذكر أن والدها فقد إحدى ساقيه بلغم أرضي في الحرب العراقية – الإيرانية في ثمانينات القرن الماضي، ولم يكن قادراً على العمل. كانوا يعتمدون على الخضار التي يجنونها من بستانهم الصغير.
لم يتمكن كاتب التحقيق، بعد محاولات عدة من الوصول إلى عائلة حلا، وهي الشقيقة الأكبر لثلاثة أشقاء، هم طفلتان وصبي. فالصراع الطائفي والقومي في تلك المحافظة الشرقية التي يعيش فيها العرب السنة والشيعة والأكراد، وتنشط فيها الجماعات المتشددة، أدى إلى سلسلة نزوح.
طرائق التسول وعصاباته
للتسول في العراق طرائق عدة، يسلكها المتسولون عند الإشارات المرورية وفي الساحات العامة، منها بيع المناديل الورقية الرديئة، وغالباً ما يمنح السائقون المال للمتسولين، من دون مقابل، فضلاً عن مسح زجاج السيارات، أو طلب المساعدة المادية بحجة النزوح من المناطق التي شهدت عمليات عسكرية، بينما يحمل البعض تقارير طبية تشير إلى إصابتهم بأمراض مزمنة.
وبينما تجني حلا ومحمد الأموال، يعمل إلى جوارهما ستة أطفال آخرون، بينهم حسن “الموصلي” (7 سنوات)، الذي تعتقد حلا أنه أُخذ من أحد مخيمات النزوح. ويتسول أربعة بالغين في المكان ذاته، فيما يراقب شخص مسؤول عملهم جميعاً، وفي آخر النهار يتم اصطحابهم إلى مأواهم في منطقة “البتاوين” وسط العاصمة بغداد إلى جوار العشرات من أمثالهم.
يكشف هذا التحقيق من خلال التحري والمتابعة لنحو 5 أشهر، كيف تدار شبكات التسول في العاصمة بغداد وعدد من المحافظات العراقية من قبل عصابات مختصة، وكيف تحصل عمليات الاتجار بالبشر وصفقات شراء الأطفال من الأسر المعدمة لاستغلالهم في شبكات التسول، وكيف يُخطَف أطفال للغرض ذاته.
يقف التحقيق ايضاً على الاجراءات الحكومية المتخذة لمحاربة تلك التجارة، والحد من ظاهرة التسول التي تصاعدت بشكل كبير خلال السنوات العشر الماضية.
الغجر… من الرقص إلى التسول 
عند تقاطع ساحة عقبة شرقي الكرادة وسط العاصمة بغداد، تتنقل نجلاء بين المركبات المتوقفة عند الإشارة المرورية.
تعمد كاتب التحقيق الوقوف عند تلك الإشارة المرورية لأكثر من سبع مرات بعجلات مختلفة، خوفاً من رصده من قبل مشغلي “نجلاء”، وتمكن من الحديث معها خمس مرات متتالية ولمدة تراوحت بين (7-5)  دقائق في كل مرة.
تغطي شعر “نجلاء” صبغة صفراء، على رغم صغر سنها فهي لم تتجاوز الثانية عشرة، تتحدث العربية بلهجة موصلية بلكنة “الغجر” أو “القرج” كما تعرف تلك الشريحة في الموصل. ترتدي الملابس ذاتها على مدى سبعة أيام، كما لاحظ كاتب التحقيق.
في قرية السحاجي (20 كلم غرب الموصل) كانت تقطن مجموعة كبيرة من “الغجر”، الذين نزحوا إلى داخل المدينة بعد تصاعد سطوة تنظيم القاعدة والجماعات المسلحة المتطرفة ما بعد عام 2004، والذين اضطروا للتسول بعد منعهم من ممارسة الغناء والرقص.
تركز عدد كبير من الغجر بعد التهجير والملاحقة من قبل التنظيمات المتطرفة، في منطقة النبي يونس شرق الموصل، فيما غادر آخرون متجهين نحو العاصمة بغداد ومناطق الوسط والجنوب، والذين امتهنوا التسول ضمن مجاميع منظمة داخل المدن، وعملوا تحت إشراف عصابات تدير عمليات التسول وتوفر لهم الحماية والمسكن والقليل من الأموال، مقابل تسليمهم كل الواردات.
نجلاء التي ساقها خالها، بحسب قولها، وشقيقتها التي تكبرها بأربع سنوات، إلى بغداد، لم تستطيع أن تستريح يوماً واحداً من هذا العمل المرهق، فهي تجبر على الخروج يومياً للتسول، خالها أيضاً يمارس التسول مع زوجته وطفلته التي تحملها على كتفها على الدوام في منطقة الكرادة وسط العاصمة.
تؤكد نجلاء التي غطى جزء كبير من كفها الأيمن طفح جلدي، أن والديها ما زالا في الموصل (405 شمال العاصمة بغداد)، فيما تسكن هي في السعدون، وهي إحدى مناطق وسط العاصمة التي تبعد 3 كلم من الإشارة المرورية الضوئية التي تعمل قربها. تقول إن والديها يزورانها وشقيقتها بين فترة وأخرى، هم أيضاً يعملون في التسول لكنهم يمارسون ذلك في مدينتهم.
رفض اثنان من الفتيان البالغان من العمر سنة، واللذان يتسولان في المكان ذاته، الإدلاء بأي معلومات تخص نجلاء، واستغربا من عدد المرات التي سألنا فيها عنها، مهددين بأنهم سيخبرون “الشيخ” بذلك عن سؤالنا المتكرر.
سجل العراق في السنوات العشر الأخيرة نسبة عالية بمعدل الفقر والتي تراوحت بين 22-15 في المئة، فيما تنخفض معدلات الدخل الفردي، والتي لم تزد عن 7000 دولار أميركي سنوياً، في أفضل حالاته، مع زيادة كبيرة في نسبة البطالة التي بلغت 30 في المئة في بعض السنوات، بحسب إحصاء وزارة التخطيط.
 
المقدم عادل ماهر (اسم مستعار) أحد ضباط الشرطة المجتمعية، كشف لكاتب التحقيق عن وجود عصابات تتاجر بالأطفال بشكل خاص، بهدف استخدامهم للتسول، تقوم بشراء الصغار من المناطق الساخنة مستغلين فقرها أو فقدان بعض الأسر لمعيليها.
ويضيف أن العاصمة بغداد هي “وجهة غالبية الأطفال”، الذين يتم شراؤهم من المحافظات، وإن عصابات الاتجار بالبشر تعمل بمعظمها ضمن رقعة المدينة الجغرافية، فيما “لديها أذرع تساعدها في كل المحافظات”.
وهذا ما أكده مدير الشرطة المجتمعية العميد خالد المحنة، حيث كشف عن وجود “مؤسسات كبيرة تعمل مباشرة مع العصابات لإدارة التسول، يدعمها محلمون يدافعون عن المتسولين قانونياً، إذ تم رصد تلك المؤسسات وتشخيصها وتوثيق أماكن تجمعها”، مشيراً إلى عزم دائرته “عرض تلك المعلومات الموثقة أمام قيادة وزارة الداخلية لاستحصال الموافقات للقيام بحملة واسعة للقبض على القائمين على تلك العصابات”.
وبحسب معلومات سرية اطلع عليها كاتب التحقيق، فإن عصابات إدارة التسول باتت تعتمد على (بعض) مكاتب المحاماة ومؤسسات مجتمع مدني “وهمية” بشكل مباشر، لقاء عمولات مالية لتوفير الحماية القانونية للمتسولين العاملين تحت إدارة تلك العصابات، وتتكفل تلك المكاتب والمؤسسات بتخليص المتسولين ومشغليهم من العصابات، في حال تعرضهم للتوقيف من قبل الأجهزة الأمنية.
ويستغل محامو تلك المكاتب بعض الثغرات القانونية خلال مرافعاتهم أمام القضاء، بهدف الحصول على حق إطلاق السراح مقابل كفالات مالية، فيما لديهم علاقات واسعة مع بعض الضباط في الأجهزة الأمنية، خصوصاً المكلفة ملاحقة المتسولين بهدف تخليصهم في حال اعتقالهم.
كشف المقدم ماهرأ أيضاً عن شغل تلك العصابات لأماكن معلومة لإيواء الأطفال الذين يتم شراؤهم وتشغيلهم في التسول، ويوفر القائمون على تلك الأماكن المأكل والمسكن للأطفال، فيما يتم توزيعهم على مناطق بغداد وشوارعها منذ السابعة صباحاً، ليُعادوا بشكل منظم الى “الوكر” مساءً.

مشغلو التسول وتقسيم مناطق السيطرة
كل بضع عشرات من الأمتار وعلى طول الرصيف الممتد من شارع الرشيد وسط بغداد، وصولاً إلى منطقة الشورجة، إحدى أكبر المراكز التجارية في العاصمة ثم باب المعظم، تفترش نساء موشحات بالسواد الأرض، يحتضنّ أطفالاً بعمر (4-1) سنوات لاستجداء المارة واستعطافهم.
أم فرات اعتادت الجلوس طوال فصول العام، في مواقع محددة في شارع الرشيد. “نقابها” الذي يحجب وجهها، وعباءتها العربية التي تغطي جسمها، يمنعانك من تحديد هوية من يختبئ خلف ذلك السواد أو عمره.
تقول، وهي تشد عباءتها لتغطي كامل جسدها: “بدأت التسول عام 2012 لإعالة أطفالي الأربعة بعد مقتل زوجي الذي كان يعمل حمالاً، بانفجار في منطقة الباب الشرقي وسط بغداد”. وبعد خسارتها زوجها بقيت أم فرات –وهي يتيمة الأم والأب- وحيدة من دون معيل، فأهل زوجها لم يلتفتوا إليها، على رغم مناشداتها إياهم لتقديم المساعدة لأطفالها، فيما تخلى عنها شقيقها الوحيد بعدما هاجر إلى خارج البلاد.
تستأجر أم فرات منزلاً عند الأطراف الشرقية للعاصمة، وهي تكسب يومياً من التسول ما يقارب من 65 ألف دينار، لكنها تضطر إلى منح نصف المبلغ لأبو احمد الذي يدير عملية التسول في تلك المنطقة.
مصدر أمني استخباري في منطقة “الشورجة”، طلب عدم الكشف عن اسمه، أكد أن أكثر من 70 متسولاً يعملون في المنطقة ذاتها، بينهم حوالى 50 يعملون بشكل مباشر تحت امرة أبو أحمد، الذي ينقلهم صباحاً بواسطة عجلات ذات 12 راكباً من نوع “كيا” من منطقة البتاوين، ليعود بهم على شكل مجموعات إلى المنطقة ذاتها، بعد غلق المحال التجارية أبوابها وانتهاء حركة السوق في المنطقة عند الرابعة عصراً.
ويجبر أبو أحمد المتسولين الآخرين في المنطقة على منحه نصف ما يجنونه في ساعات تسولهم في منطقته، ويقوم بطرد الممتنعين عن الدفع ويمنعهم من العمل هناك، فيما يدير متسوليه عبر تأمين المأوى والمأكل لهم، لقاء استحواذه والجهة التي تدير منازل الإيواء على كل الاموال التي يجمعونها.
وباعتبار مبلغ 60 ألف دينار عراقي، هو متوسط ما يجنيه كل متسول في تلك المنطقة يومياً، فإن “أبو أحمد” يستحوذ على ما يقارب 4.2 مليون دينار عراقي، أي ما يعادل 3.4 ألف دولار أميركي.
العراق يواجه ارتفاعاً كبيراً بنسبة الأرامل والمطلقات في البلاد، إذ تجاوز عددهن المليون، إضافة إلى مليون يتيم، معظمهم فقدوا ذويهم بسبب العمليات الإرهابية والعسكرية، بحسب المتحدث باسم وزارة التخطيط العراقية عبد الزهرة الهنداوي.

عرب وأجانب يمتهنون التسول
كاتب التحقيق اطلع على تقرير أمني سري يكشف عن وجود أربع مجموعات تمتهن التسول في بغداد، وهو ما يتفق مع المعلومات التي قدمها مدير الشرطة المجتمعية العميد خالد المحنة. وأشار التقرير إلى أن المجموعة الأولى تعود إلى سكان المناطق العشوائية، لا سيما شرق العاصمة وجنوبها، والثانية من النازحين ما بعد 2014، والمجموعة الثالثة عبارة عن أسر جاءت من إقليم كردستان العراق تعود جذورهم إلى “الغجر”، فيما يؤشر التقرير حمل عدد “غير قليل” من المتسولين جنسيات أجنبية، خصوصاً السورية والباكستانية والهندية.
ويحدد التقرير أماكن سكن المتسولين ومبيتهم في مجموعات كبيرة، بأكثر من 20 فندقاً في إحدى مناطق وسط العاصمة بغداد – يحتفظ كاتب التحقيق بأسماء الفنادق- ويدار النزلاء في تلك الفنادق من قبل أشخاص معلومين يتحكمون بعملية توزيع المتسولين والواجبات المنوطة بكل شخص.
وبحسب مصدر أمني، طلب حجب اسمه، في وسط العاصمة بغداد وحدها وفي منطقة لا تتجاوز مساحتها 5 كلم2، هناك أكثر من 1200 متسول يتوزعون على أكثر من 20 فندقاً، وفي كل فندق هناك 60-50 متسولاً، يتم اسكانهم بشكل مجموعات متناسقة وبحسب صلة القرابة على الاغلب في كل غرفة من 3 إلى 5 أفراد.
يقول ياسر، الذي يعمل في أحد تلك الفنادق، إن هناك جهة تستأجر الفندق الذي يعمل فيه، منذ أكثر من خمس سنوات لإسكان مجموعات من المتسولين، ويتم تقديم وجبتين من الطعام لهم يومياً (الإفطار والعشاء) وهي عادة تكون كـ”القصعة” وتقدم بشكل جماعي، وتتكون على الاغلب من “الرز والمرق”.
هشام الذهبي مدير البيت الآمن للإبداع، المخصص لأطفال الشوارع، بعد دراسات كثيرة أجراها عن الأطفال المتسولين يقسمهم إلى مجموعتين، الأولى تضم متسولين يشكلون 80 في المئة وهم مُستغلّون من قبل أسرهم نفسها، فيما يشكل الأطفال المُستغلّون من قبل العصابات، ما نسبته 20 في المئة.
يقول الباحث الاجتماعي، أمير العبيدي، إن “ما بين 50 و60 في المئة من المتسولين الذين يعملون تحت سلطة عصابات الاتجار بالبشر، باتوا راضين بما هم فيه لثلاثة أسباب، الأول ناجم عن عملية رضوخ الضحية بشكل تام للجلاد، عبر عملية الترهيب المستمرة وعمليات التعذيب التي تمارس على المتسولين والتي تجعلهم يستسلمون، والثاني هو اعتياد العقل الباطن والظاهر في الوقت ذاته على عملية التسول واستساغتها، هذا مع عدم وجود ملاذات تؤمن لهؤلاء لقمة العيش في حال قرروا الفرار من تلك العصابات”.
ويذكر “التقرير” الأمني المشار إليه سابقاً، أن عدداً من “الخانات” والفنادق في منطقة الكاظمية شمال بغداد تحوي متسولين من جنسيات باكستانية وهندية، فيما أشارت الجهة الأمنية التي كتبت التقرير، إلى أن المتسولين من النازحين كانوا بغالبيتهم داخل مخيمات منطقتي الدورة وابو غريب جنوب بغداد وغربها، فيما باتوا الآن يقطنون مناطق متفرقة في العاصمة بعدما أخليت غالبية تلك المخيمات مع تحرير المدن التي كان يحتلها تنظيم “داعش”.
مافيات أقوى من أجهزة الأمن
الناطق باسم وزارة الداخلية اللواء سعد معن، كشف لكاتب التحقيق عن إشراف جماعات ومافيات على عمل المتسولين في بغداد، حيث “توفر تلك العصابات الحماية للمتسولين من أجهزة الأمن غير القادرة على منع ظاهرة التسول بشكل نهائي نتيجة انتشار الفقر والتشرد في عموم البلاد، وكل ما تستطيع فعله هو منع المتسولين من الاقتراب من الدوائر والمؤسسات الأمنية، لأسباب تتعلق بالأمن العام”.
عقيد في عمليات بغداد، رفض كشف اسمه، نبه إلى ارتكاب بعض المتسولين “جرائم منظمة”، وعن ارتباط بعضهم بعصابات إدارة شبكات التسول، مؤكداً “إلقاء القبض على كثر من المتسولين بتهم السرقة والقتل وغيرهما”.
وتحذر مديرة هيئة رعاية الطفولة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية عبير الجلبي، من تفاقم ظاهرة التسول واستغلال “الجماعات الإرهابية التسول كواجهة للتغطية على عناصرها وإخفائهم تحت ذريعة التسول”.
يقول النقيب “س.م” الذي يعمل في جهاز الاستخبارات، لكاتب التحقيق إن “الجهاز يمتلك معلومات متكاملة عن المتسولين وفق قاعدة بيانات توضع من خلال المراقبة والتحري المستمر”. وأضاف أن “العمل يتركز بشكل أساس على ملاحقة العصابات المنظمة التي تعمل في هذا المجال، ورصد أي ارتباط تحاول أن تجريه الجماعات الإرهابية مثل داعش وأخواته مع بعض المتسولين، بهدف استغلالهم”.
الخبير في شؤون الجماعات المتطرفة فاضل ابو رغيف، حذر من تنامي ظاهرة التسول، وازدياد أعداد المتسولين في شوارع المدن العراقية، إذ “يشكل المتسولون خطراً أمنياً محتملاً، فهم عرضة للاستغلال من قبل الجماعات الإرهابية وعصابات الجريمة المنظمة على حد سواء، فضلاً عن امكانية تخفي عناصر عصابات الجريمة تحت غطاء التسول داخل المناطق السكنية وبالتالي رصد المنازل وأصحابها وتنفيذ عمليات سرقة وقتل فيها”.
وقال ابو رغيف إن أحد عناصر التنظيمات الإرهابية “ألقي القبض عليه متخفياً بهيئة متسول في أحد الشوارع وسط العاصمة، بعدما نفذ عمليات اغتيال بواسطة مسدس كاتم للصوت كان يخفيه تحت جبيرة جبسية كانت تغطي يده”.
وبحسب التقارير الأمنية الاستخبارية التي اطلع عليها كاتب التحقيق، فإن “التنظيمات المتطرفة التي نشأت بعد سقوط النظام البعثي في 2003 وخصوصاً تنظيم القاعدة، استغلت وعلى مدى سنوات بخاصة في مدينة الموصل، التسول كواجهة لحركة عناصرها وتنفيذ عمليات إرهابية، خصوصاً عمليات الاغتيال بواسطة العبوات اللاصقة، أو لجمع المعلومات حول المؤسسات الحكومية وحركة الأفراد، فيما استغلت بعض المتسولين ممن لديهم إعاقات عقلية لتنفيذ عمليات انتحارية”.

الاتجار بالبشر
يتلمس جلد يده اليسرى المملوءة بالحروق على شكل دوائر صغيرة، بعدما أزاح كم قميصه الأسود وهو يتحدث عن ألم إطفاء أعقاب السجائر في جلده كلما حصل على مبلغ أقل من 50 ألف دينار، في نهاية يوم تسول طويل.
تميم التني، -اسم مستعار- كناية عن القبيلة التي ينتمي إليها في محافظة نينوى، عناده كان يدفعه في كل مرة للوقوف أمام مشغليه وتحديهم بالهرب من “تلك البؤرة البائسة” وهو ما كان يعرضه للعقاب، كما يقول.
هو لا يرغب بالعودة بذاكرته إلى تلك السنوات الأربع التي أمضاها في التسول، بعدما دفع به والده نحو العاصمة بغداد ليودعه عند إحدى العصابات التي تدير التسول. قبل أن يتمكن عام 2016 من الإفلات من تلك العصابة متجهاً نحو كربلاء، مستعيناً ببعض رجال الدين هناك الذين أمنوا له مصدر رزق ومكاناً بسيطاً متكوناً من غرفة واحدة ومرافق خدمية للعيش فيها.
تميم صاحب التسعة عشر عاماً، قال لكاتب التحقيق داخل دكانه الصغير عند ناصية أحد شوارع محافظة كربلاء (108 كلم جنوب العاصمة بغداد): “أتمنى لو أعلم كم قبض والدي ثمن بيعي لهؤلاء الوحوش”.
القضاء العراقي نظر خلال الأعوام القليلة الماضية في الكثير من قضايا الاتجار بالبشر كانت معظمها لآباء باعوا أبناءهم لعصابات تعمل في ادارة التسول والبغاء. وتشير الأرقام المسجلة إلى أن مبالغ تتراوح بين 6 ملايين كحد أدنى حتى 15 مليوناً كحد أعلى دفعت لشراء أولئك الأطفال، وتبرير الآباء في كل مرة ذلك بـ”أسباب معيشية”.
وكان مجلس القضاء الأعلى نشر إحصاء لعام 2017، يؤكد نظر المحاكم المختصة بنحو 200 قضية متعلقة بجرائم الاتجار بالبشر، معظمها في العاصمة بغداد وتتعلق ببيع أطفال، 110 منها تخص ذكوراً و90 لإناث.
يقول الناطق باسم مجلس القضاء الأعلى عبد الستار بيرقدار، في بيان صحافي، اطلع عليه كاتب التحقيق، إن المجلس يناقش تطبيق قانون الاتجار بالبشر على قضايا المتسولين والجرائم المخلة بالشرف، وفرض اشد الإجراءات القانونية والعقوبات بحق مرتكبي هذه الجرائم ومحاسبة أولياء المتسولين.
مدير الشرطة المجتمعية العميد خالد المحنة، عزا عدم السيطرة على ظاهرة التسول في البلاد إلى ضعف المواد القانونية الخاصة بالتسول، فهو يعتقد أنها “غير رادعة، إذ يكتفي القاضي بالإفراج عن المتهم بكفالة مالية، ليعود بعدها إلى الشارع لممارسة التسول مرة اخرى”.
وبحسب خبراء قضائيين، التقاهم كاتب التحقيق، فإن القضاء دائماً ما يتعامل مع قضايا التسول بشكل مخفف من دون شمولها بدعاوى الجنح، حيث يكتفي القاضي بأخذ تعهد من ذوي المتسول إن كان (حدثاً) ثم الإفراج عنه، وكفالة أو غرامة تتراوح ما بين 500 ألف دينار كحد ادنى ومليون كحد أقصى للإفراج عن البالغين، بحسب تقدير القاضي مع تعهد بعدم ممارسة التسول مرة ثانية، فيما يمكن ان يحوّل القاضي المتسول إلى المصحة العقلية أو إحدى دور الإيواء في حال تكرر الفعل، لكن تلك حالات نادرة ويبقى تقديرها للقاضي.
الناشط المدني هشام الذهبي، يعزو استفحال ظاهرة التسول إلى “غياب المواد القانونية التي تُجرم التسول أو على الأقل تفرض عقوبات رادعة للحد من هذه الظاهرة، ولهذا فإن كل الحملات التي تجريها الأجهزة المختصة لانتشال أطفال الشوارع تفشل”.
وكشف مصدر أمني، طلب حجب اسمه لحساسية منصبه، عن استخدام المتسولين ومشغليهم للثغرات القانونية بهدف الإفلات من القضاء، إذ يعمد المتسولون -المحليون والإجانب- إلى عدم حمل أي أوراق ثبوتية رسمية تثبت هويتهم، وهذا ما يدفع القائمين على مراكز الشرطة إلى عدم تسلم المتسولين في حال اعتقالهم من قبل الأجهزة الأمنية الأخرى، لا سيما أن إلقاء القبض على هؤلاء لا يتم وفق أوامر قبض.
وزارة العمل وعلى لسان عبير الجلبي، أشارت إلى ضعف الدور الحكومي في معالجة ظاهرة التسول، مبينة وجود دارين فقط في العاصمة بغداد، دار لتأهيل الإناث ودار لتأهيل الذكور، ضمن دائرة إصلاح الأحداث لإيواء المشردين والمشردات، “لكن عملية إيداع المشردين والمتسولين في هاتين الدارين تحتاج إلى قرار قضائي”.
كاتب التحقيق وبعد التنكر بملابس رثة مع بعض المكياج ولف يده اليسرى بلفافة الطبية مع إضافة صبغة حمراء إلى يده كي تظهر وكأنها مصابة، حاول أن يجد مكاناً في أكثر من ثلاث إشارات مرورية رئيسة في بغداد، (تقاطع ساحة الطيران وتقاطع ساحة الاندلس وتقاطع عمارة الشروق) وسط العاصمة بغداد، لكنه كان يجابه بالطرد من قبل أشخاص غير متسولين، من الصعب ملاحظة وجودهم وهؤلاء يجلسون بعيداً لمراقبة المتسولين الذين يعملون لديهم، للتدخل في حال دخول أي شخص غريب للمنطقة بهدف التسول او في حال حدوث أي طارئ.
لكن أخيراً تمكن كاتب التحقيق من إيجاد مكان للتسول في سوق السنك المخصص لبيع المواد الاحتياطية للسيارات وسط العاصمة، وبعد ثلاث ساعات ونصف الساعة من التجوال بين المحال التجارية تمكن من جمع مبلغ 37500 دينار (31 دولاراً).
الطاعة والمال فقط
يرفض عدد كبير من المتسولين في شوارع العاصمة منحهم أي معونات عينية كالطعام أو الشراب او حتى الملابس. تقول سجى، التي تجاوزت العشرين من عمرها، بعدما حاول معد التحقيق منحها عباءة سوداء كي تلبسها، إنها لا تستطيع أخذها “أين سألبسها فأنا لم أرتدِ ملابس نظيفة منذ أكثر من 8 سنوات”.
سجى التي تقف عند بوابة الخروج في إحدى محطات تعبئة الوقود شرق بغداد، تقول وهي تتلفت يميناً وشمالاً، إنها لطالما فكرت بالانتحار لكن خوفها من ترك ابنتها ذات الأعوام الأربعة وحيدة في “هذا العالم المتوحش” هو الذي منعها. وتضيف وهي تنسحب بعيداً “ارجوكم لا تتقربوا مني أكثر، فلا أرغب بأذية نفسي وابنتي”.
يوضح هشام الذهبي، أن أحداً لا يستطيع تحديد أعداد المتسولين في بغداد أو المحافظات، إذ لا يوجد إحصاء رسمي ولا حتى غير رسمي، إذ لا يمكن إحصاء أعداد متحركة تتنقل بين الأزقة والشوارع الرئيسة والأسواق، كل ما نعرفه أنهم في تزايد ملحوظ”.
لكن منظمات مدنية في الموصل تشير إلى وجود 6200 يتيم في نينوى وحدها، بينهم نحو 3300 شخص، قتل آباؤهم وأفراد من عائلاتهم خلال الحرب، ويمتهن كثيرون من من هؤلاء التسول. وفيما يقع البعض ضحية عصابات الاتجار بالبشر، فإن آخرين مهددون بأن يتحولوا إلى قنابل في يد الجماعات المتطرفة التي عادت للعمل في نينوى.
ويحذر الناشط المدني اياد أحمد، من استغلال الأطفال المشردين الذين فقدوا آباءهم وأقاربهم خلال المعارك مع تنظيم “داعش”، من قبل عصابات الاتجار بالبشر، إذا لم تتدخل الحكومة لمساعدتهم بإقرار برنامج موسع لإنقاذهم.
يفيد أحمد بأن هناك آلاف الأيتام والمشردين نتيجة الحرب، جزء منهم يعمل في التسول، وقد يتم خطف عدد منهم من قبل العصابات ونقلهم الى محافظات أخرى بقصد استخدامهم في التسول، مبيناً أن حالات تأجير الأطفال دون الرابعة، وبمبالغ تتراوح بين 10 و25 ألف دينار، أضحت منتشرة، فالنساء يفضلن التسول بوجود طفل.
مع حلول الظلام، وسط العاصمة العراقية، وفيما كان المطر يضرب الزجاج الأمامي للسيارة، لمح كاتب التحقيق حلا وهي تجلس على حافة الرصيف منتظرة على ما يبدو السيارة التي ستعود بها الى مكان سكنها، فيما كانت تحتضن شقيقها محمد، الذي تأبى ان تفارقه ولا تنفك عن مراقبته خوفاً من تعرضه للضرب من أحد مشغليه أو بقية الصبية المتسولين.
في تلك اللحظة اقتربت من السيارة وهي تمسك بيد شقيقها، ومدت رأسها إلى الداخل، قائلة: “عمو هل يمكن أن يبيع والدي شقيقتي المتبقيتين أو إحداهما إذا احتاج إلى المال مرة أخرى؟”.
حلا، لا ترغب بالعودة إلى أبيها حتى لو تمكنت من ذلك، لكنها تظل تحلم بلقاء والدتها التي ما زلت تفاصيل وجهها عالقة في ذاكرتها، قالت وهي تمسح دموعاً علقت في عينيها: “كانت تحبني، هي الوحيدة التي أحبتني”.
 
انجز التحقيق بدعم من الشبكة العراقية للصحافة الاستقصائية (نيريج) ونشر على موقع (درج) المعني بشؤون الشرق الأوسط.


128

الموصل: جنود يستبيحون نساء عناصر “داعش”


الرئيسية قصصنا الموصل: جنود يستبيحون نساء عناصر “داعش”

  عنكاوا دوت كوم/  دلوفان برواري وفريق دلوفان برواري وفريق "استقصاء الموصل"


في ذلك المساء، وبعد اتصال هاتفي قصير، انفجرت شيماء (20 سنة) بكاءً، أعقبته بصراخ متقطع مكبوت، قبل أن تتملكها موجة هستيريا مدت معها قبضتيها إلى شعرها، منتزعة خصلات منه وهي تلطم على وجهها. لم تستطع شقيقتها (ليلى) إيقافها وهي تحتضنها بقوة وتمسح دموعها، قبل أن تتوقف فجأة عن الصراخ وتنظر إليها بعينين داميتين، وتردد “لا شيء يمكن أن يوقف هذا الألم… لا شيء يمكن أن يغسل هذه النجاسة كلها“.

لحظات من الصمت مرّت وهي ممدة على الأرض إلى جانب ليلى (27 سنة)، بينما كانت تنظر بعينين نصف مفتوحتين إلى شقيقتها الأصغر مها (12 سنة)، التي بدت جامدة كتمثال من الشمع في زاوية الصالة، قبل أن تنسحب إلى غرفة جانبية في منزل العائلة شبه المهدم، بعدما طاولته قذائف الحرب. أغلقت مها الباب على نفسها، وبعد دقائق من الكلام المغمغم الممزوج بالبكاء عادت إلى الصراخ وبدأ الدخان يخرج من تحت الباب عابقاً برائحة احتراق جسدها.

حين تمكنت ليلى من كسر باب الغرفة الخشبي وهي ترتجف وتنادي شقيقتها، كانت النار تلتهم بقايا ملابس شيماء مع صور لوالدتها وصندوق صغير كان يضم كل ما تركته لعائلتها، التي انضم أحد أبنائها إلى تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في سنوات سيطرته على الموصل، قبل أن تجد العائلة نفسها مطاردة ومنبوذة ومهددة بكل أنواع الاستغلال مع رحيل التنظيم، مثل مئات العوائل الفقيرة التي تورط أبناؤها في مبايعة التنظيم، كما يقول أحد الأقارب.

بعدها بيومين توفيت شيماء في مستشفى الموصل، نتيجة إصابتها بحروق من الدرجة الرابعة، بعدما “يئست من إيجاد سبيل للخلاص من وجع استغلالها جنسياً من قبل أحد أقرب الناس إليها، تاركة عائلة تضم طفلين بلا معيل، يتهددها الفقر والاستغلال والوصمة الاجتماعية وتطاردها إجراءات الأجهزة الأمنية“، هذا ما تقوله ناشطة مدنية تابعت أوضاع العائلة أشهراً، أملاً بمساعدتها وسط جو من الكتمان والرعب والصدمة.

شيماء، التي ذبل جمالها، في سنوات حكم التنظيم في نينوى (2014-2017)، وبعدها خلال الحرب التي أتت على معظم أجزاء المدينة القديمة ذات البيوت المتلاصقة والأزقة الملتوية الضيقة، وجدت نفسها بعد وفاة والدها ومقتل شقيقها في إحدى معارك التنظيم، مسؤولة عن إعالة العائلة، لتتعرض، مع استعادة القوات العراقية المدينة، لأشكال النبذ الاجتماعي والاستغلال الجنسي المختلفة.

طعنة الخال

تقول الناشطة التي تعمل في الموصل منذ تحريرها، والتي فضلت عدم ذكر اسمها والجهة التي تعمل فيها “تعرضت شيماء لأبشع أنواع الاستغلال، لا سيما الجنسي، ومن أقرب الناس إليها، كخالها المنخرط في إحدى التشكيلات الأمنية والذي لجأت إليه لمساعدتها، ومن أفراد آخرين في الأجهزة الأمنية المختلفة التي تسيطر على نينوى بسبب شقيقها الداعشي المقتول“.

تتحسر الناشطة على شيماء، بعدما عجزت عن مساعدتها، تقول: “أفراد عائلتها عادوا إلى الديار بعد فترة نزوح، خوفاً من حجزهم في مخيمات العزل التي أقامتها الحكومة لعائلات مقاتلي التنظيم، ما جعل العائلة هدفاً سهلاً للاستغلال في بيئة معادية، فكثر من سكان منطقتهم الذين عانوا من تصرفات شقيق شيماء، اعتبروا أن جميع أفراد العائلة هم مجرمون لا ضحايا“.

تنتشر حول الموصل، التي تعرض نتيجة الحرب نحو 40 في المئة من أحيائها لدمار كلي أو جزئي، 6 مخيمات تضم آلاف عوائل مقاتلي التنظيم، بينها مخيم عزل يضم عدداً كبيراً من عوائل التنظيم، الذين يعيشون في ظروف معيشية يصفها نشطاء بـ“الكارثية“، وفي شبه عزلة، في وقت لم ترسم الحكومة العراقية ولا المنظمات المحلية والدولية رؤية واضحة بشأن كيفية التعامل معهم، بوجود نسب عالية من النساء الأرامل والأطفال اليتامى الذين يكبرون في بيئة من الاستغلال والحرمان والنبذ الاجتماعي والضغط الأمني.

عشرات حالات الاستغلال

في عدد من تلك المخيمات وفي بعض أحياء الموصل رصد فريق التحقيق، أكثر من 16 حالة استغلال جنسي في ثلاثة أشهر من التقصي، فضلاً عن توثيق عدد مضاعف من القصص على لسان نازحين مقربين من الضحايا، إلى جانب شهادات رجال أمن حاولوا وقف عدد من الاعتداءات.

من بين الضحايا هدى، التي لم تكن بلغت الخامسة عشرة من عمرها حين زوجت بالإكراه من أحد عناصر التنظيم، بعدما مارس ضغوطاً على عائلتها، لكنها ذاقت بعد تحرير المدينة ومقتل زوجها الذي لطالما حلمت بالخلاص منه، أشكالاً مختلفة من الحرمان والاستغلال، حتى وقعت في شباك أحد منتسبي القوات الأمنية الذي “استغلها جنسياً مقابل أن يحميها من الضغوط الاجتماعية والملاحقات الأمنية“.

تطور الأمر ليتحول منزل هدى شبه المدمر، في حي الأمين في الجانب الأيمن من الموصل، جراء القصف الجوي لما يشبه “وكر دعارة، يتردد إليه عشرات من منتسبين أمنيين وآخرين مقابل وجبة طعام أو بضعة آلاف من الدنانير“.

    هذا التحقيق يرصد انتهاكات تتعرض لها نساء عائلات عناصر تنظيم داعش في الموصل على يد القوى الأمنية النظامية..

    في أعقاب اللقاء الذي اجراه فريق التحقيق مع شيماء وهي واحدة من الضحايا أقدمت الشابة على الانتحار حرقاً…

 

فخ الإجراءات والمراجعات

قبل أن تقدم على الانتحار بشهرين، التقى فريق التحقيق شيماء، يومها قالت وهي تمسح دموعها بيدها التي حفرتها جروح سكين نتيجة محاولة انتحار سابقة: “وأنا أحاول تأمين حياة لمن بقي من أفراد العائلة، لم أسلم من شر أحد، حتى خالي استغلني من دون ضمير أو خجل“.

شيماء عانت من التحرش، واستغلها كثيرون وصفتهم بالذئاب، منهم موظفو دوائر كانت تراجعهم للاستحصال على راتب والدها التقاعدي. تابعت من دون أن ينقطع سيل الدموع على وجنتيها: “الجميع ينظر إليَ كفتاة مباحة وليس لي من يحميني“.

الضغوط والملاحقات الأمنية، دفعت بشيماء إلى الدخول في علاقة مع أحد منتسبي الحشد الشعبي، الذي حماها من خالها ومن آخرين حاولوا استغلالها، “ليستأثر” بها لنفسه.

كان هم شيماء استخراج أوراق ثبوتية وشهادة وفاة والدها، لتحصل على راتبه التقاعدي، وتعيل شقيقها الصغير وشقيقتها الأصغر، وعندما أوكلت محامياً ليتولى ذلك، عجزت عن دفع أجرته ما عطل حلم خلاصها من الاستغلال، وهذه كانت القشة التي دفعتها إلى إنهاء حياتها، بحسب ليلى “نحن نحاسب بجريرة شقيق عاق ظالم حول حياة العائلة بأكملها إلى جحيم“.

“لم يكن أحد راضياً عن انتماء شقيقنا إلى داعش“، تضيف ليلى “لقد اقدم على ضرب والدتي وشهر السلاح بوجه والدي الذي توفي بعد ذلك بجلطة قلبية، لأنهما رفضا تأييده، واليوم نُتهم بسببه… لأننا فقراء لم نجد أحداً يساندنا، أقرباؤنا تخلوا عنا… بينما بعض الدواعش وعوائلهم ممن لهم عشائر او أموال، يعيشون بلا مشكلات، وبعضهم يتسلم اليوم مناصب في الدولة“.

النبذ الاجتماعي والحصار

صحافي من الموصل، وثق الكثير من حالات استغلال أبناء من تورطوا مع التنظيم وبناتهم، قال لفريق التحقيق “هدى وشيماء وغيرهما ممن نكتشف تعرضهن للاستغلال، هن حالات قليلة من بين مئات الحالات التي تحصل في الموصل وداخل المخيمات، وتحاول مختلف الجهات كتم الحقائق لاعتبارات اجتماعية وأمنية“.

ويضيف (ع. أ) أن “مئات العوائل يتعرضون منذ تحرير المدينة للنبذ الاجتماعي ولعزلة أشبه بالحصار في بيوتهم أو في المخيمات، ما يعرضهم لمختلف أنواع الاستغلال. وثق صحافيون ونشطاء كثيرون قصصاً لفتيات يعملن في الدعارة مقابل حمايتهن من الملاحقة الأمنية أو لتأمين قوت يومهن، فيما الحكومة لا تفكر بمعاقبة المتورطين وفق القانون، وتنعدم أي رؤية لحماية الأبرياء من عائلات عناصر  التنظم، وإعادة دمجهم في المجتمع“.

تؤكد منظمات دولية بينها “هيومان رايتس ووتش“، في تقاريرها أن أفراد عوائل التنظيم يتعرضون لعقوبات جماعية وعزل في المخيمات في ظروف غير إنسانية، وتفرض السلطات إجراءات مشددة ضد أفراد وأسر يُعتقد أن أقاربهم دعموا داعش وهو ما يصل إلى درجة “العقاب الجماعي“.

ويقول الخبير بالجماعات المسلحة هشام الهاشمي، إن “هناك الكثير من الانتهاكات تتعرض لها عوائل داعش، من دون أن ترصد قانونياً أو قضائياً، فالرشوة منتشرة، أي أن تدفع لكي لا تتعرض لمشكلات أو مضايقة، وهناك الاستغلال الجنسي والاغتصاب، فضلاً عن الاستيلاء وبيع المساعدات التي تقدمها المنظمات المدنية، وصولاً إلى استخدام الأطفال في التسول“.

ويقر الناشط (ح أ)، الذي تفقد المخيمات في إطار مشاريع تديرها المنظمة التي يعمل فيها، بوجود تجاوزات كثيرة: “الفقراء هم الضحية دائماً، هؤلاء تُركوا بلا مال ولا سند، في مخيمات تشبه السجون، يصعب الدخول إليها والخروج منها، في انتظار إيجاد تسويات لأوضاعهم المأساوية قد تتطلب سنوات، فالبعض لا يجد ثمن الخبز والمسكن، أما الأغنياء فغيروا مناطق إقامتهم، دفعوا أموالاً ورحلوا إلى منطقة أخرى أو مدينة أخرى، وهم يحاولون بناء حياة جديدة وحتى الفوز بمواقع في الادارة ومراكز السلطة“.

أرقام في المخيمات

الأمر لا يتعلق ببضع مئات من العوائل “المنبوذة” نتيجة انتماء افرادها لتنظيم “داعش“، أو مئات المطاردين من عشائر سقط أبناؤها ضحية للتنظيم، بل يتعلق الأمر بآلاف العوائل وعشرات آلاف الأفراد الذين يتعرضون لانتهاكات مختلفة.

تظهر إحصاءات، في 6 مخيمات، ان عدد الأرامل يصل إلى حوالى 3000 أرملة، وهذا الرقم هو دون الرقم الحقيقي، بحسب نشطاء، لأن كثيرات من المتزوجات ممن فقدن أزواجهن (قتلى او مفقودين)، لا يعترفن بحصول زواج لم يثبت في أي أوراق رسمية.

ويكشف مسؤول في أحد تلك المخيمات، لفريق التحقيق، أن “نسبة الأرامل من مقاتلي داعش تصل إلى نحو 70 في المئة من مجموع الأرامل في المخيم“.

ويقدر متابعون للتنظيم منذ نشأته حتى انهيار دولته في الموصل، عدد عوائل التنظيم، بحوالى 20 ألف عائلة، معتمدين على إعلان للتنظيم عام 2015 يبين فيه أن عدد مقاتليه يتجاوز الـ25 ألف مقاتل، ووفق تقديرات المتابعين فإن أكثر من 70 في المئة من الرقم الأخير المذكور متزوجون ولديهم عائلات، إذ كان التنظيم يشجع على الزواج في سن مبكرة.

ويشير مسؤولون محليون، إلى وجود أكثر من 100 ألف شخص يعيشون محتجزين في مخيمات في محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين، كونهم من “عوائل دواعش“، بعد منعهم من العودة إلى مناطقهم الأصلية.

أصدرت الحكومات المحلية في المحافظات الثلاث قرارات بترحيل أسر عناصر التنظيم أو بمنع عودتهم إلى مناطقهم لسنوات عدة، لمنع حصول اعتداءات. وأنشئ مخيم واحد على الأقل في كل محافظة، لضم أفراد عوائل التنظيم الذين لم تُثبت سلامة موقفهم الأمني.

وبحسب إحصاءات حكومية، هناك 94 مخيماً في العراق، يسكنها حوالى 300 ألف نازح من مختلف الفئات العمرية، “منهم نحو 118 ألف نسمة لم تتضح سلامة موقفهم، فهم من عوائل انتمى بعض أفرادها لداعش، منهم من عمل وظيفياً وخدمياً، وبحكم الأمر الواقع، في سنوات سيطرة التنظيم على نحو ربع البلاد، من دون أن يتورط في الملف الأمني أو العسكري، ولَم يشهد عليهم احد أنهم كانوا داعشيين“، يقول الخبير الأمني هشام الهاشمي.

وتقدر المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، عدد النازحين في العراق حالياً بحوالى مليوني نازح، نحو نصف مليون منهم لا يزالون في المخيمات.

العقاب الجماعي

مئات النساء في مدينة الموصل تزوجن من مقاتلي التنظيم أو أفراده، مكرهات او مضطرات، وهناك مئات اكتشفن أن أزواجهن أفراد في التنظيم بعد سقوط المدينة بيدهم، وأخريات انضم أبناؤهن أو اخوتهن إلى التنظيم رغماً عن إرادتهن “بغض النظر عن صلة القرابة، كل هؤلاء النسوة لم يكنّ منتسبات في التنظيم ولم يرتكبن أي جرم، وهذا يبرئ ساحتهن بحسب القانون“، وفق المحامي أحمد محسن.

ويكنّ جزء من سكان الموصل، ومعظم الذين تعرضوا للأذى على يد التنظيم، العداء لأفراد عوائل التنظيم، وينبذونهم، لا بل لا يكترثون بوضعهم، ويطالب البعض بمعاقبتهم.

يقول نعمت سليمان (30 سنة) من سكان الموصل القديمة إن “معاقبة عوائل تنظيم داعش أمر ضروري، فيكون ذلك بمثابة درس، ولمنع عودة مثل هكذا تنظيمات متطرفة إلى المدينة مستقبلاً… لقد عاثوا في الارض فساداً، هل يعقل أن يكون الأب أو الأخ أو الزوج داعشي والعائلة ضد فكرة انتمائه وسلوكه وفي الوقت ذاته تقبل العيش معه؟ أكيد لا… وهذا ما رأيناه بأعيننا، أعرف الكثير من الصبية كانوا يتفاخرون بكون والدهم أو شقيقهم ينتمي للتنظيم“.

هذا ما واجهه، أقرباء الداعشيين الذين لم يتمكنوا من تغيير مواقع إقامتهم بسبب سوء أوضاعهم المالية ورفضهم النزوح إلى المخيمات لأسباب مختلفة. ووصل الأمر في بعض الحالات إلى منع تزويدهم بالمساعدات التموينية.

يقول محمد أحمد، وهو ناشط مدني شاب في الفرق التطوعية التي تعمل على تقديم المواد التموينية للعوائل، إن “أهالي بعض أحياء الموصل القديمة منعونا من تقديم المساعدات لعائلة مكونة من امراة وثلاثة أطفال، لأن الزوج كان داعشياً، وعند إصرارنا على ذلك أبلغو القوات الأمنية بأننا نساعد الدواعش، فمُنعنا من دخول الحي بأكمله“.

 

    يقدر عدد أفراد عائلات عناصر داعش في الموصل بنحو مئة ألف

 

هذه الأحكام الجماعية بحق عوائل التنظيم، يرفضها البعض مؤكداً أهمية التفريق بين من اقترف جرماً ومن لم يتورط في ذلك، لكن وسط الفوضى والخراب والعجز الحكومي ومعاناة ضحايا التنظيم، أصوات هؤلاء تظل خافتة وبلا قيمة.

يقول مصطفى حسين (40 سنة) وهو مدرس تاريخ، إن “العراق منذ منتصف القرن الماضي ينتهج سياسة معاقبة شرائح كاملة من الشعب ما يحولهم إلى معادين للدولة“، مذكراً بسياسات طرد اليهود ومن ثم استهداف الفيلية وإقصاء الأكراد، سائلاً عن مصير أبناء الدواعش ونظرتهم إلى المجتمع والدولة.

يبرز الناشط المدني جمال عبدالله، حجم المشكلة وتداعياتها “اليوم حوالى 100 ألف إنسان، ينظر إليهم كمذنبين من دون النظر في أوضاعهم، جميع هؤلاء منبوذون ومطاردون، يتعرض بعضهم للعنف الجسدي والجنسي لمجرد أنه استمر في العمل مثلاً في دائرة أو مستشفى أيام حكم التنظيم… ربما نصف هؤلاء دون سن 18 سنة… مجرد أطفال سيكبرون في أوضاع مأساوية وسيشكلون خطراً مستقبلياً إذا تأخر تأهيلهم ودمجهم مجتمعياً… إنهم قنابل موقوتة لعنف جديد“.

ويشدد الباحث حسن الابراهيمي، على ضرورة احتواء عوائل التنظيم ووضع آليات خاصة لمراقبتهم ومتابعة سلوكياتهم وإخضاعهم لبرامج تأهيل وفق حجم تأثرهم بالتنظيم وأفكاره، منبهاً إلى أن العقوبات بكل أشكالها “ستتسبب بمزيد من العقد والمشكلات الاجتماعية التي ستظهر نتائجها في المستقبل على شكل ردود فعل معاكسة في سلوكيات الضحايا“.

ويفسر الابراهيمي رد فعل المجتمع الشديد تجاه عوائل “داعش” برغبة المجتمع في “التبرؤ من كل ما له علاقة بالتنظيم، وتحميله ذنب ما حدث للمدينة، هذا الذنب الذي كاد لفترة يتهم به كامل المجتمع الموصلي“.

الاستغلال المسكوت عنه

في آخر لقاء لها مع أحد أفراد فريق التحقيق، كشفت شيماء تعرضها لأشكال مختلفة من المضايقات، كأخذ وثائقها الثبوتية وشهادة وفاة والدها وبطاقة الراتب التقاعدي، علاوة على المداهمات والتفتيش المستمر لمنزلها من قبل مجموعات أمنية مختلفة، وهذه المعاناة لم تتوقف، إلا مع بدء علاقتها مع أحد المنتسبين إلى الحشد.

ويعد الاستغلال الجنسي والتحرش، من أكثر الانتهاكات التي تتعرض لها عوائل التنظيم. يرجع أحد منتسبي قوى الأمن العاملين في الموصل ذلك إلى سببين “الأول ان هذه العوائل لا تملك المال لترتيب أوضاعها، هي فعلياً لا تملك غير أجساد أفرادها لتدفعها، مقابل الحماية أو تأمين قوت يومها، والثاني أن البيئة المحافظة تجعل من الصعب قيام الفتاة أو أي فرد من عائلتها برفع شكوى والإبلاغ عن تعرضها للاعتداء“.

يقول المنتسب، وهو بدرجة ضابط رفض كشف اسمه خوفاً من الملاحقة، إن “بعض المنتسبين يستغلون عوائل الدواعش بأشكال مختلفة، ويعتبرون كل شيء مباح… بعضهم يتسابق للوصول إلى أفراد هذه العائلات سواء في المخيمات أو بيوتهم ولا يتوانون عن حجز الضحايا بحجة التحقيق واستغلالهم جنسياً حتى لو بالقوة“.

“قبل أيام قمنا بمداهمة منزل بعد ورود معلومات عن وجود عناصر من التنظيم فيه، لكننا فوجئنا بمنتسب برتبة عقيد يمارس الجنس مع زوجة داعشي، قمنا باعتقاله وتحويل أوراقه إلى قيادة العمليات“. يضيف المنتسب: “لا نعرف ماذا نفعل، الجميع يعرفون بوجود تجاوزات، لكن فعلياً لا أحد يشتكي“.

وهذا ما حصل لهبة، وهي أم لطفلين قتل زوجها في قصف جوي، فهي تعرضت للاعتداء من منتسبين في قوات حماية مخيم الجدعة في القيارة، هددوها بالاعتقال بتهمة التعاون مع أخوتها الذين عملوا مع “داعش“، ما لم تسلم نفسها لهم مقابل منحها بعض المساعدات.

تقول وهي تخفي وجهها بالبرقع، فيما غطت عباءة سوداء متسخة الأطراف كامل جسدها، نحن ضحايا ندفع ثمن ما قام به كل من انتمى لداعش“… ثم أردفت وهي تتلفت حولها في الخيمة التي كانت خالية إلا من بضع بطانيات وفرش وبعض الأواني، للتأكد من عدم وجود أحد “ندفعه من شرفنا وحريتنا وكرامتنا“.

وتضيف هبة، بصوت بالكاد كان مسموعاً، وهي تنظر إلى مدخل الخيمة “كان اخوتي مقاتلين مع داعش، لماذا أنا اعاقب بجريرتهم، وما الفرق بين من يستغلنا جنسياً وما كان يفعله التنظيم… كل يوم أتمنى الموت لكي تنتهي معاناتنا“.

السيدة التي توحي ملامحها بأنها في نهاية العقد الثالث من عمرها، مسحت جبينها من العرق على رغم برودة شهر كانون وخلو خيمتها من أي مدفأة، وقالت لفريق التحقيق: “تعرضت لابتزاز متواصل، حتى قال لي أحدهم إن كنت تريدين الخلاص من كل ذلك فيمكنني حمايتك ولكن تعرفين ماذا أريد“.

بعد صمت قصير وكأنها تريد انتقاء كلمات مناسبة، قالت بصوت مختنق “بعدما استغلني مرات عدة، أصبحت مباحة للجميع… أصبحت أمارس الجنس لأضمن الطعام لأطفالي في كل ليلة… نحن لا نملك ثمن رغيف خبز“.

توقفت عن الكلام وهي تحاول التقاط أنفاسها وحبس دموعها، قبل أن تنهار باكية: “صار الجنس عملي مقابل 3 أو 4 دولارات… فقط لأعيش مع أولادي من دون تهديد… لكي أسد جوعهم واشتري الدواء لهم“.

وأردفت وهي ترفع رأسها ناظرة إلى باب الخيمة حيث يلعب طفلاها في الجوار “بدأوا يكبرون ولا أعرف ما مصيرهم ومصيري“.

انتهاكات وصمت

مع بدء عمليات استعادة الموصل من تنظيم الدولة، وقدوم الموجات الأولى للنازحين الهاربين من المعارك، كانت الإجراءات الأمنية تقضي بعزل الرجال عن النساء اللواتي كن يرسلن إلى المخيمات، فيما كان يحصل التدقيق في هويات الرجال، وفق قوائم أسماء المشتبه بهم الموجودة لدى القوات الأمنية، وهو إجراء خلق تصوراً بعدم شمول النساء بأي تدقيق وإجراء أمني.

لكن ذلك لم يكن صحيحاً، على الأقل في مناطق عدة في محافظة نينوى، حيث كانت القوات الامنية تؤشر بأرقام على البطاقات التموينية لكل عائلة يثبت تورط أحد أفرادها مع التنظيم، ليتم في ما بعد فرزهم وعزلهم عن العائلات الأخرى، بحسب منتسب في أحد الأجهزة الأمنية العاملة في الموصل.

قال المنتسب إن “البطاقات التموينية لكل عائلة تورط احد عناصرها مع التنظيم، كتب عليها رقم 3 او 4 ليتم التحقق لاحقاً من كل افراد العائلة وملاحقة العاملين مع التنظيم“.

الإجراءات الأمنية بحق تلك العائلات تعددت أشكالها، من حجب الوثائق الثبوتية إلى المداهمات والتوقيفات والاعتقالات التي شملت نساء عوائل انتمى أفراد منها إلى التنظيم، وهذا ما حدث مع منى (15 سنة) ووالدها المنتمي إلى التنظيم وقريبتها أم سميرة. الأخيرة أكدت اعتقالها مع منى أثناء توجههما من منطقة المكاوي في الموصل القديمة إلى المخيم مع نساء أخريات تم إطلاق سراحهن لاحقاً، فيما بقيت هي ومنى وأختها الصغيرة في الحجز.

أم سميرة، التي بدت في الثلاثينات من عمرها، كانت متشحة بالسواد وتغطي وجهها بغطاء رأس رمادي، لحقت بفريق التحقيق، بعد خروجه من خيمة تجمعت فيها عشرات من زوجات مقاتلي التنظيم وبناتهم وأمهاتهم. وهمست من دون أن ترفع وجهها عن الأرض “لقد اغتصبوني مرات عدة في المعتقل، وكذلك منى التي توفيت بعد أسبوع من إطلاق سراحها وهي في حالة انهيار تام… كانت تصرخ بشكل هيستيري: اغسلوني لأنظف“.

أم سميرة أكدت أن “أكثر من شخص قام باغتصابها في يوم واحد“، قبل أن يتم اطلاق سراحها وإرسالها إلى المخيم، لتصل بعد فترة منى وهي منهارة تماماً.

اكتشفت العائلة الأمر، لكن الجميع آثروا الصمت في تلك الظروف حيث المعارك من جهة والفوضى في المخيمات من جهة ثانية.

لم يستطع فريق التحقيق، التثبت من صدقية رواية أم سميرة، بسبب ظروف المراقبة والمتابعة في المخيم الذي كانت فيه.

وفشلت محاولات الفريق في الحصول على رد أو حتى تعليقات من عدد من كبار الضباط بشأن تلك الانتهاكات، كما لم يردوا على رسائل الـ(sms) التي وجهت لهم.

في المقابل، اكتفى العميد يحيى رسول الناطق الرسمي باسم قيادة العمليات المشتركة، بالقول “لم تردنا أي شكوى أو معلومات بخصوص هذه الانتهاكات، وإذا وصلتنا أي شكوى سوف نتحقق من الأمر ونتخذ الإجراءات القانونية بحق المتجاوز، نحن لا نقبل الاعتداء على أي مواطن من قبل اي جهة كانت“.

وأضاف رسول: “لدينا اتصالات وتنسيق مع القيادات ومن ضمنها قيادة الجيش والأمن الوطني والحشد الشعبي، فان كان المتجاوز من اي فصيل امني يمكننا التنسيق مع قيادته لمعاقبته والجميع متفهم لضرورة فرض القانون“.

امتهان الدعارة

الحاجة والحصار الاجتماعي والملاحقة الأمنية، دفعت الكثير من عوائل داعش، إلى امتهان الدعارة للحصول على القوت والحماية من الملاحقة الأمنية.

خنساء (16 سنة) واحدة من ضحايا الحصار والملاحقات، بعدما نزحت من قرية حسن شامي إلى مخيم الخازر مع والدتها، مع بدء عملية تحرير نينوى نهاية 2016 وسيطرة القوات الأمنية على القرية واعتقال شقيقيها المنخرطين في التنظيم. انتهت بها الحال للعيش في خيمة يعتبرها الكثير من سكان المخيم مشبوهة لكثرة تردد عناصر الأمن وأشخاص آخرين إليها.

كشفت لفريق التحقيق، الذي تحدثت إليه من خيمتها، عن تعرضها للاغتصاب من قبل نازح كانت تربطها به علاقة حب، لكنه تخلى عنها، قبل أن يتطور الأمر بعد اكتشاف سلطات المخيم ذلك، إلى امتهانها الدعارة.

فريق التحقيق، رصد أكثر من 20 منزلاً في الموصل لعوائل انتمى أفرادها للتنظيم، تحولت إلى “أوكار للدعارة“، وبشكل شبه علني بعدما استسلم من فيها تحت ضغط الحرمان والملاحقات، إلى جانب امتهان الدعارة في مخيمات.

يقول أحد وجهاء العشائر، رافضاً ذكر اسمه خوفاً من اتهامه بالدفاع عن داعش “الكل يصمت عن هذا الموضوع ويحاول التكتم عما يحدث، وكأن سكوتهم سيحل المصيبة… هؤلاء بناتنا وما يتعرضن له عار على الجميع وليس على داعش“.

حلول عشائرية

في ظل غياب الحلول الحكومية وعجز المنظمات التي لا تستطيع إطلاق مشاريع تأهيل ودمج بسبب القيود والاتهامات التي قد تطاولها، تحركت المنظومة العشائرية بخاصة في أطراف الموصل لوضع “حلول” من باب حفظ الشرف، تمثلت في “إعادة المرأة المتزوجة من داعشي إلى عائلة والدها، واذا كان لديها أطفال، فالإناث يرافقونها أما الأطفال الذكور فيتركون لعائلة الأب أو يتركون في المخيمات إذا كان الأب غير عراقي“.

هذا الإجراء طبق “للحفاظ على النساء والفتيات وضمان حياة أفضل لهن، وفي الوقت ذاته لعدم إثارة مشاعر ذوي ضحايا التنظيم الذين يعتبرون كل عائلة الداعشي متهمة بدم فقيدهم“.

لكن هذا “الحل” بدوره يخلق مشكلات، إذ إنه يفرق بين الأم وأطفالها ولا يوفر الحماية للأطفال الذكور.

وهذا ما واجهته أم معاذ (30 سنة) التي تعيش هي وابنتيها مع عائلة والدها إلا أنها فارقت ابنها ذا الثلاثة أعوام، الذي يعيش في المخيم مع امرأة من اقرباء والده المقتول. تقول: “كل يوم أحضر ملابسه وأشمها، أشعر بألم شديد لأنني تخليت عنه وتركته لمصير مجهول، لكن لم يكن لدي خيار“.

يحذر الباحث حسن الابراهيمي، من خطورة ذلك الفصل بين الأطفال وأمهاتهم “الطفل سيكبر يتيماً بلا ذاكرة وبقصة ملفقة بكل ما يعنيه ذلك، والزوجة ستتحول إلى ضحية أكبر، ستعيش بلا زوج ولا أطفال، تعيش في الماضي“.

يقول الابراهيمي إن مبادئ العدالة الانتقالية تُبنى على “كيفية تحقيق العدالة من دون الوقوع في العقاب الجماعي إرضاءً للضحايا“، مؤكداً أن غياب الحلول يفتح الباب واسعاً لمشكلات جديدة أكثر تعقيداً من أسباب الحرب ذاتها “فمعالجة آثار الحروب بخاصة ما يتعلق بالمشكلات الاجتماعية والنفسية، عملية صعبة وتحتاج إلى خطط طويلة الأمد“.

وينبه إلى أن الحكومة لم تتخذ خطوات في مجال التعامل مع ملفات وتداعيات ما بعد الحرب “وهو ما ترك الباب مفتوحاً للانتقام الجماعي ودفع جهات غير مختصة إلى وضع حلول ربما تكون أكثر إثارة للمشكلات“.

ويتفق الخبير الأمني هشام الهاشمي مع الابراهيمي على أن مبادئ العدالة الانتقالية غير فاعلة “جميع خطط الدولة للتعامل مع ملف عوائل مقاتلي تنظيم الدولة مثالية جداً وغير قابلة للتطبيق“.

لن يسأل أحد عن مصير عائلة شيماء وما سيحل بأختها الصغيرة وأخيها، ولا عن مصير هدى الأرملة القاصر، ومصير طفلي هبة التي سقطت في دوامة الدعارة من دون أمل بأن ينتشلها أحد.

وهي عائدة من زيارة قبر شقيقتها، بينما بدأت الشمس تغرب، وقفت ليلى أمام باب منزلها في الزقاق الذي يحيطه الدمار، ورفعت حجراً كبيراً لتضعه خلف الباب الرئيسي للمنزل، وهي تقول “لا أمل لدينا. المسؤولون منشغولون بحصد امتيازاتهم، والناس منشغلون بالركض لتأمين قوت يومهم، والمنظمات ببرمجة مشاريع على الورق، فيما نتساقط نحن ربما لنكون وقودَ موجة أخرى من العنف“.

 

    انجز التحقيق بدعم من الشبكة العراقية للصحافة الاستقصائية (نيريج) وبالتعاون مع “فريق استقصاء الموصل”..

    تنويه: تم تغيير أسماء معظم المتحدثات في التحقيق من النساء لحمايتهن.

129
مشاركون في مؤتمر جامعة القاهرة الدولي للدراسات السريانية يتحدثون لـ(عنكاوا كوم ) عن اصداء المؤتمر
موفد (عنكاوا كوم ) القاهرة –سامر الياس سعيد
عبر مشاركون عراقيون من نخب لغوية وثقافية  عن سعادتهم بمشاركتهم بمحفل كبير كمؤتمر جامعة القاهرة  للدراسات السريانية والارامية الذي احتضنته  كلية الاداب بالجامعة المذكورة للفترة من 18 ولغاية 20 اذار (مارس ) الجاري  مشيرين بان هكذا محافل تمثل دعما مهما للارتقاء بواقع اللغة والعمل على توسيع دائرة انتشارها ..
اول المتحدثين كان السيد عماد سالم مدير عام الدراسة السريانية في وزارة التربية العراقية  حيث قال ان المؤتمر ناجح  من جانب تسليط الضوء  على واقع اللغة السريانية  وخصوصا سبل العمل على الارتقاء بواقع تعليم هذه اللغة في العراق  وتابع سالم انه من خلال وقائع المؤتمر تبين لنا ان الاخوة الاكاديميين في مصر لم يكن لهم دراية  بما نقوم به من انشطة وفعاليات خاصة بتعليم اللغة  لذلك بادرت بالتعريف عن الفعاليات التي تضطلع بها المديرية  والاشارة الى ان العراق يكاد يكون الدولة الوحيدة التي  اسهمت بنشر اللغة كون  البلد بلد حضارة  ومازال هنالك من يتكلم بهذه اللغة ..
فيما اكد  السيد عزريا ادم  سكرتير المركز الثقافي الاشوري في دهوك  على  اهمية عقد مؤتمر كهذا في مصر لما  تمثله هذه الدولة من  اصداء على واقع توسيع مساحة تداول اللغة السريانية والاسهام بنشرها  معبرا عن  سعادته بالمشاركة بجلسات المؤتمر والاطلاع على ما اسهمت به بحوث المشاركين ممن قدموا من مختلف دول العالم  من اجل ابراز واقع اللغة السريانية  سواء من خلال ابراز بعض المخطوطات المكتشفة او  عرض لواقع الاصوات وكل ما يختص باللغة من خلال بحوث ودراسات قدمها اكاديميون متخصصون  ممن يعملون في مركز الدراسات الشرقية بجامعة القاهرة ..
وتناول السيد بهنام شابا  مدير التعليم السرياني  في المديرية العامة للدراسة السريانية في اربيل  اهم معطيات انعقاد مؤتمر الدراسات السريانية والارامية في جامعة القاهرة  منوها بانه بادرة مهمة  كونها تعقد في عاصمة جمهورية  مصر (القاهرة ) وما ازدانت به من اصداء واسعة  كون ان الحاضرين والباحثين قدموا من دول عديدة  لابراز عصارة افكارهم وتجاربهم في ميدان اللغة  مختتما حديثه بالامنيات باتخاذ لهكذا مؤتمرات طابع الدولية  بابراز تجميع مختلف الثقافات  دون التحدد بثقافة محددة ..

130
الدولة الاسلامية طبعت الكراهية بين العراقيين المتآلفين في سنجار

عنكاوا دوت كوم/ميدل ايست اون لاين/سنجار (العراق)

العرب السنة يدفعون ثمن انتمائهم الديني مع اتهامهم المسبق بموالاة التنظيم المتطرف ايام حكمه في شمال العراق وانتهاكاته ضد الأيزيديين.
 يترقب مهدي أبو عناد هطول المطر على مزرعته الواسعة في قضاء سنجار بشمال العراق، فتلك هي الطريقة الوحيدة الآمنة التي يسقي بها زرعه وهو غير واثق من حصاده يوما، إذ يخشى التعرض لاعمال انتقامية عند عودته الى أرضه.
حال أبو عناد كحال الكثيرين من العرب السنّة، الذين لا يجرؤون على العودة إلى أراضيهم، خوفا من الوقوع ضحايا انتقام مجتمعي في شمال العراق المتعدد الأقليات.
أدى اجتياح تنظيم الدولة الإسلامية للعراق في العام 2014، إلى تفكك روابط التعايش بين الأقليات الدينية التي تتخذ من المناطق الجبلية المحاذية لسوريا شمالا موطنا لها.
واليوم، وبعد أكثر من عام على إعلان السلطات "تحرير" كامل محافظة نينوى وكبرى مدنها الموصل، التي كانت العاصمة السابقة لـ"الخلافة" في العراق، لا تزال الجراح كبيرة.
فمن جهة، يؤكد أبناء الطائفة الأيزيدية التي تعرضت لاضطهاد كبير وطالتها عملية "إبادة محتملة" وفق الأمم المتحدة، إنهم "أكثر من عانى".
وفي المقابل، تتوجه أصابع الاتهام إلى العرب السنّة بمساندة التنظيم المتطرف، ويعتبرون أنهم يدفعون ثمن انتمائهم الديني.

لا نقول إن أحدا من المنطقة لم ينتم لداعش، بلا هناك من انضم إليهم، لكن هذا لا يعني أن الجميع كذلك

يقول أبو عناد، وهو فلاح كان من بين الملايين الذين نزحوا عن قراهم هربا من حكم الجهاديين "نحن متهمون بالانتماء إلى داعش، لأنهم أتوا إلى المناطق السنية، لكن داعش لا يمثل السنة".
ويضيف صاحب المزرعة التي لا يزورها إلا بمرافقة قوات عسكرية من فصائل الحشد الشعبي نادرا ولبضع ساعات، "نحن لا نقول إن أحدا من المنطقة لم ينتم إلى داعش، بلا هناك من انضم إليهم، لكن هذا لا يعني أن الجميع كذلك".
ويعتمد نحو ثلث سكان العراق على الزراعة كمصدر رزق وحيد لهم.
ويتابع هذا المزارع البالغ من العمر 48 عاما، ويعيش اليوم في أحد المنازل المهجورة على بعد عشرة كيلومترات تقريبا من مزرعته، إن "هذه المنطقة مهجورة الآن (...) لقد تركنا هذه الأرض لأربع سنوات من غير زراعة، خوفا على أرواحنا".
وبحسب منظمة هيومن رايتس ووتش، اشتعلت فتيلة أعمال الثأر في العام 2017. ونشرت المنظمة تقريرا في ذلك العام مفاده أن مسلحين أيزيديين خطفوا وأعدموا 52 مدنيا من قبيلة سنية في شمال العراق، انتقاما من انتهاكات عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.
وعليه، يلفت أبو عناد إلى أن الرجاء اليوم هو أن يجلس "زعماء العشائر العربية وكبار رجال الدين من الطائفة الأيزيدية جلسة صلح، كي نعود إلى أرزاقنا وأراضينا، وهم أيضا".

الشيخ فاخر يوافق على المصالحة بشرط محاسبة المذنبين

وفي حال جرت عملية مصالحة حقيقية، قد تجنب منطقة سنجار دوامة ثأر دامية، وتضع حدا لأربع سنوات من حرق للأراضي والآبار والمنشآت الأخرى التي دمرت بفعل المعارك أو عمليات انتقام.
وقد تكون تلك المصالحة أيضا، سبيلا وحيدا لعودة 1,8 مليون عراقي لا يزالون في مخيمات النزوح.
لكن قبل الدخول في عملية مماثلة، يشترط رجل الدين الأيزيدي الشيخ فاخر خلف، الذي عاد مؤخرا إلى منزله في سنجار بعد رحلة نزوح استمرت ثلاثة أعوام، أن يحاسب المذنبون على جرائمهم.
يقول خلف الذي يلف رأسه بكوفية حمراء وبيضاء ويرتدي عباءة سميكة بنية اللون تبرز سواد لحيته، إن "عرب سنجار كانت لهم يد في اختطاف نسائنا، لقد خانوا التعايش، لذا في رأيي، فإن هؤلاء الناس لا يمكنهم العيش معنا بعد الآن".

بقايا سنجار

ويؤكد أن "من كانت أياديهم نظيفة، نكن لهم الاحترام. لكن أولئك الذين تلطخت أيديهم بالدماء، عليهم مواجهة العدالة، وإلا فإن سنجار ليست مكانا لهم".
ولا تزال مدينة سنجار اليوم مدمرة بنسبة 70 في المئة، ولم تعد إليها إلا ستة آلاف عائلة، غالبيتها من الأيزيديين وقلة من الشيعة.
فقبل العام 2014، عاشت نحو 50 ألف عائلة من أكراد وعرب سنة وشيعة، ومسيحيين، بتناغم فيما بينهم.
يلفت المتحدث باسم المجلس النروجي للاجئين في العراق توم بير-كوستا إلى أن التوترات بين المكونات هي السبب الرئيس لعدم عودة السكان حتى الآن، ثم تأتي مسألة المنازل المهدمة وغياب الخدمات العامة.

نرى خططا لإعادة الإعمار لكننا لا نرى خططا حقيقية للمصالحة

ورغم أن الأنقاض لا تزال تغطي المدينة المقفرة حتى اليوم، "فنحن نرى خططا لإعادة الإعمار والتأهيل، لكننا لا نرى خططا حقيقية للمصالحة"، وفق ما يؤكد كوستا لوكالة الصحافة الفرنسية.
ويضيف أنه "ما دام أن التعايش لم يعد ممكنا بسبب التوترات بين المكونات المحلية، ينبغي أن تكون المصالحة أولوية. نحن في حاجة إلى حوار بين تلك المكونات وإلى محاكمات عادلة وشفافة تضمن الحكومة أن يساق إليها كل مرتكبي الجرائم".
وبحسب مصادر قضائية عراقية، حكمت محاكم العراق على المئات من الأشخاص بتهمة الانتماء إلى تنظيم الدولة الإسلامية، بينهم أكثر من 300 بالإعدام.
ولكن في المحافظات التي كانت خاضعة لسيطرة الجهاديين على مدى ثلاث سنوات، لا يزال البعض يتهم أقرباءه أو أشخاصا يعرفهم، بالانتماء إلى التنظيم المتطرف.
أما بين الأيزيديين الذين لا يزال نحو ثلاثة آلاف منهم في عداد المفقودين، بينهم نساء ربما لا يزلن في قبضة تنظيم الدولة الإسلامية الذي اتخذهن سبايا استعباد جنسي. هؤلاء يحتجن وقتا طويلا ليقتنعن بالتعايش الذي كان سائدا قبل دخول الجهاديين.



أبوعناد: تركنا الأرض خوفا على أرواحنا

131
الراعي قلق من تفاقم اعداد المهاجرين المسيحيين بشكل مخيف

عنكاوا دوت كوم/IMLebanon
«بيتنا الوطني المشترك أمام تحديات كبيرة تمّس كيانه ومستقبله، أهمها: الأزمة الإقتصادية والمالية الآخذة في الخطورة، وقضية عودة الإخوة السوريين النازحين الى بلادهم وقد أصبح وجودهم، لأجل غير معروف كما هو ظاهر أكثر تهديداً إقتصادياَ وسياسياً وإجتماعياً وأمنياً، والفقر المتزايد في صفوف الشعب مع تنامي حالات البطالة وهجرة الشبيبة»، بهذه العبارات إختصر البطريرك بشارة الراعي خلال قداس إحتفالي بعيد القديس يوسف في عينطورة، ازمة النازحين وتداعياتها على لبنان، والتي تتفاقم يوماً بعد يوم، في ظل خلافات المسؤولين اللبنانيين على الطريقة الانسب للحل، اذ تتكاثر السجالات حول كيفية التعاطي مع دمشق لحل هذه المسألة، فيما البلد وحده يدفع الثمن مع شعبه الذي يتحمّل نتائج هذا الملف. مع الاشارة الى ان المسعى الروسي الذي عمل على هذا الخط ما زال يراوح مكانه، بسبب وجود عقبات اساسية أهمها: غياب التمويل اللازم لهذه العملية للمباشرة بإعادة الإعمار، والتي تقدّر كلفتها بحسب الأمم المتحدة بما يزيد على 400 مليار دولار، مما يتطلب توافر الجهود الدولية للوصول الى الحل الانسب، كما ان التوافق الروسي – الأميركي ضروري جداً لنجاح عملية الإعمار وإعادة النازحين، وهو غير متوفر حتى اليوم.

 

الى ذلك وفي ظل الطروحات التي يعلنها المسؤولون، نقلت مصادر دينية بأن البطريرك الراعي يبدي خوفه يومياً على هذا الملف، ويؤكد على ضرورة مطالبة لبنان للمجتمع الدولي بعودة النازحين الى بلادهم لانه الحل الانسب، وليس جمع الاموال لإبقائهم في لبنان، ويشدّد على ضرورة ان يوّحد المسؤولون اللبنانيون كلمتهم في هذا الاطار لان كل واحد منهم يعطي موقفاً مغايراً ، فيما المطلوب إنقاذ النازحين من هذه المأساة التي يعيشونها، وبالتالي مساعدة لبنان ايضاً لإنهاء هذه الازمة .

 

وعلى خط آخر وفي اطار هواجس بكركي وفي طليعتها، الهجرة المتزايدة للمسيحيين من لبنان، والتي تشير الاحصاءات الى تزايد اعدادها بقوة ، تلفت هذه المصادر الى قلق الصرح البطريركي من هذه المسألة، وتقول: «يمكن إختصار السنوات التي تلت اتفاق الطائف بأنها لم تكن خيّرة على المسيحيين لانها همشتهم وابعدتهم عن المراكز الحساسة في الدولة، ما ادى الى تراجع دورهم السياسي بشكل فاعل، فالاتفاق جاء نتيجة معادلة إقليمية – دولية من خلال رضى السعودية وسوريا مع رعاية اميركية على إرساء معادلة، لم يتم تنفيذ بنودها كما يجب، خصوصاً انها سميّت بوثيقة الوفاق الوطني، التي تحدثت عن التوازنات الطائفية وأسس العيش المشترك وغيرها من الامور الهامة، لكن للاسف لم يتم تكريسها ووضعها عملياً في التنفيذ».

 

وتتابع المصادر: «اليوم لا يخفى على احد ان المسيحيين يعيشون حالة قلق على المصير، بعد ان كان لبنان يحوي أكبر وجود مسيحي فاعل في الشرق، فالمسيحيون أصيبوا منذ التسعينات بتراجع سياسي كبير، وهناك إحصاءات تشير الى هجرة اعداد كبيرة منهم الى أميركا الشمالية والجنوبية وأوروبا وأستراليا، بمعنى ان لا رجوع الى الوطن، بعدما لعبت عوامل عدة دوراً في تناقص عددهم، من ضمنها الخلل الطائفي الذي يسيطر على مؤسسات الدولة، بحيث يغيب المسيحيون بوضوح عن اكثرية المراكز الهامة، على الرغم من الكلام المعسول الذي نسمعه بين الحين والآخر بضرورة إصلاح هذا الخلل».

132
وكالة الأخبار الكاثوليكية – مايكل أوتو/
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق/


أوكلاند – نيوزيلندا: شعرت طائفة سانت آدي الكلدانية الكاثوليكية في ضواحي أوكلاند بجرائم القتل في مسجد كرايستشيرش (Christchurch) وتأثيراتها الخاصة لأن العديد منهم قد تأثر بالمعاناة الناجمة عن الإرهاب.

قال الأب الكلداني دوكلاس البازي لوكالة الأخبار الكاثوليكية، هناك سيدة في طائفتي قطعوا رأس ابنها أمامها، ورجل قتلوا والديه أمامه.
وكان الأب البازي قد اختطفه متشددون اسلاميون لمدة 9 أيام في عام 2006، وعانى من إصابات خطيرة، بما في ذلك إصابته بطلق ناري في ساقه من قِبل مهاجم يحمل سلاح آلي (AK-47). وحين سمع عن الأحداث في كرايستشيرش غضبِ جداً.

قال الأب البازي بأنه أخبر أبناء أبرشيته وقال لهم بأننا نفهم تماماً أن الشعب العراقي، وخاصة المسيحيون، يشعرون حقاً بالألم لأننا ناجون من الإبادة الجماعية والإبادة الجماعية الممنهجة. وأضاف، ما زلتُ أشعر بالصدمة أنا وشعبي، كيف يمكن أن يحدث هذا في نيوزيلندا. وتلبع بالقول بأن الناس في كنيسته قالوا أنهم خائفون في أعقاب الأحداث التي وقعت في كرايستشيرش. وهم خائفون من الهجمات الإنتقامية. وقال، أخبرتهم بأن هذا ليس وقت الخوف بل يجب أن نكون متحدين لذلك عليكم إظهار سعادتكم وإظهار أننا شجعان وعلينا أن نبين للناس كيف يكونوا هادئين. ولأننا بالفعل مررنا بهذه التجربة، لذا علينا توجيه الناس وإخبارهم.

قام أعضاء الطائفة بوضع باقات الزهور والتكريم مع رسالة دعم باللغة العربية خارج مسجد محلي في اليوم التالي لإطلاق النار.
قال الأب البازي، إن معظم أعضاء طائفته جاءوا الى نيوزيلندا بحثاً عن مكان آمن، وأكد أن العنف الذي حدث في كرايستشيرش غير مقبول.

وأضاف البازي، لآ أعرف ما الذي يمكننا عمله لهؤلاء الناجين ولأقاربهم؟ لكن الشيء الوحيد الذي يمكننا فعله هو أن نصلي من أجلهم. وقال، هذه ليست نيوزيلندا.

وفي نهاية قداس يوم الأحد، 18 آذار الجاري، أنشد الجميع في كنيسة القديس آدي النشيد الوطني النيوزيلندي "يارب احمي نيوزيلندا" (God Defend New Zealand) باللغتين الماورية والانكليزية.

وأثناء قداس يوم الأحد، تمركزت الشرطة خارج الكنيسة وأخبرت الأب البازي أن ذلك من أجل حماية الكنيسة والمصلين. وقال بأنه طلب منهم ركن السيارة بعيداً عن الطريق بعض الشيء حتى لا تُقلق المؤمنين.




قام أعضاء من الجالية الكلدانية الكاثوليكية من باباتيوتيو في نيوزيلندا بوضع باقات الزهور وتقديم التعازي خارج مسجد عائشة بعد الهجمات التي حدثت يوم 15 من شهر آذار الجاري على مسجدين في كرايستشرش. تقول الرسالة التي وجهها الوفد الكلداني " نرجو أن تتقبلوا صلاتنا وتعازينا في هذا الوقت العصيب والمؤلم. رحِم ألله الناس ونصلي من أجل المصابين.

133
الشماس روني بطرس إيرميا ينال شهادة الماجستير من جامعة برلين الحرة 


عنكاوا دوت كوم/خاص
نال الشماس روني بطرس إيرميا من كنيسة المشرق الآشورية في العراق شهادة الماجستير من جامعة برلين الحرة – المانيا / قسم اللغات السامية عن رسالته بعنوان: "دوركثا للقس هيديني ياوو موشي من تخوما 1825" وذلك بتاريخ 4/3/2019 وبتقدير جيد. ودافع عن رسالته بحضور كل من المشرف البروفيسور الدكتور شابو تالاي والمعيدة الدكتورة ستيفاني رودولف والدكتور يوسف كورية. وكان الشماس روني بطرس قد التحق بالجامعة الألمانية في اكتوبر 2017 وذلك حسب الأصول العلمية. هذا ويذكر بأن الشماس روني يعمل مدرساً للغة السريانية في دهوك ورئيس تحرير مجلة هباوي للأطفال التي تصدر عن دار المشرق الثقافية.





134
وكالة وولد واتش مونيتور (Wold Watch Monitor)
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


مع دخول الحرب الأهلية السورية ما قد يكون عامها الأخير، يحاول المسيحيون إعادة البناء في مواجهة مستقبلاً مجهولاً.
أودى الصراع، الذي نشأ عن شرارة صغيرة تمثلت بالكتابة المناهضة للحكومة على الجدران في يوم 15 آذار من عام 2011، بحياة أكثر من نصف مليون شخص، وهرب أكثر من 11 مليون من منازلهم، وغادر ما يُقارب من نصفهم البلاد. لقد عاد القليل منهم فقط.

ووفقاً لِما ذكرته وكالة المونيتور، تستضيف دولة الاردن المجاورة أكثر من مليون لاجيء سوري. لقد عاد بضعة آلاف منهم فقط في الأشهر الخمسة التي تلت فتح معبر حدودي حيوي بين البلدين. وبحسب السياسة الخارجية، يجد أولئك الذين يُقررون العودة بأن الاضطهاد الذي هربوا بسببه ما يزال قائماً، إذ يختفون في السجون أو يتم تجنيدهم في الجيش. هرب الكثير من المسيحيين أيضاً بسبب العنف، خاصة حين اجتاح مسلحوا الدولة الإسلامية البلاد واستولوا على القرى والمدن. وقبل عام 2011، كان المسيحيون يُشكلون 8 – 10% من إجمالي السكان في سوريا البالغ 22 مليون نسمة. ووفقاً لتقرير صدر عام 2017، غادر البلاد 80% من هؤلاء المسيحيين منذ ذلك الحين.
والكاهن عبدالله البالغ من العمر 47 عاماً وأب لطفلين هو من بقى ويُدير كنيسة في مدينة حلب التي تبعد 370 كم شمال العاصمة دمشق. وقد كان لديه وزوجته خياراً لمغادرة سوريا في بداية الحرب، لكنهم قرروا البقاء وبذل قصارى جهدهم في سبيل طائفتهم ومجتمعهم. وكما قال للجمعية الخيرية "الأبواب المفتوحة"، كانت هناك أوقاتاً عصيبة إذ اختطف المتمردين ثلاث أشخاص من أعضاء الكنيسة بسبب إيمانهم، وفي وقتٍ ما كانت الكنيسة محاطة بقتالاً عنيفاً.
وأضاف الكاهن عبدالله، يُجبر الرجال أيضاً على الانضمام الى الجيش مما سبب في هجرة الكثيرين الى بلدان أخرى أو يحاولون الإختباء في منازلهم ويُصابون بالإكتئاب مع عدم وجود هدف معين أو قيادة، مما جعل زوجاتهم والنساء تتحمل العبء في العمل لكسب لقمة العيش وتربية الأطفال.
تركت الهجرة الجماعية للشباب فجوة في البنية التحتية الاجتماعية حيث جعلت كبار السن في حلب الآن من دون أولاد للعناية بهم في شيخوختهم، كما تعاني الكنيسة أيضاً من الشيخوخة. وكما قال اسقف دمشق الماروني سمير نصار في رسالته التي وجهها بمناسبة الصوم الكبير والتي وردت في موقع فيدس الإخباري الكاثوليكي، إذ قال، يزداد شعور المسيحيين في سوريا في مواجهة عدم اليقين وما يُخفيه المستقبل.
ووفقاً لموقع الأخبار الكاثوليكي "زينيت" لم يترك الشباب سوريا بالكامل، إذ قال أحد الشباب بعمر المراهقة، أنا أحب مدينتي حلب وخاصة كنائسها حيث يمكنك أن ترى كيف حارب شعبنا بكل قواه ليصلوا الى حياة وعيشة طيبة.
كان يعيش كابي كوراجيان البالغ من العمر 18 عاماً مع أسرته في مدينة حلب قبل الحرب وهربوا الى دمشق لكنهم لم يتركوا البلاد، وقد قُتلَ إثنان من اخوته أثناء خدمتهم في الجيش.
قال كابي، كنت صغيراً جداً لكن ظروفنا جعلتني أشعر بالشيخوخة، فقد عانت عائلتي كثيراً ولم أتمكن من فعل أي شيء لمساعدتها منذ وفاة أخي. وكنا نصلي جميعاً من أجل سلامتنا. وأضاف، أنا الآن أدرس في دمشق وأملي أن أصبح واحداً من أعظم الجراحين في العالم، ولطالما أردت أن أكون طبيباً وأساعد الناس في البقاء على قيد الحياة.
وبينما تفقد قوات المتمردين الأرض ببطء، لا تزال هناك تساؤلات حول مصير المسيحيين المختطفين بما فيهم أعضاء كنيسة الكاهن عبدالله الثلاثة. وقد يكون من بين هؤلاء اليسوعي دالوغليو ورئيس الأساقفة الأرثودكسي مار كريكوريوس يوحنا ابراهيم اللذان أختطفهما مسلحون من داعش في عام 2013. وفي الآونة الأخيرة أشارت صحيفة الأخبار اللبنانية، كما جاء في تقرير لوكالة فيدس الإخبارية الكاثوليكية، الى أن الرجلين احتجزهما مسلحوا الدولة الإسلامية في باغوز، آخر معقل لهم في سوريا، 
تميل وسائل الإعلام الى التركيز على قادة الكنيسة البارزين. لكن هنرييت كاتس، المحللة في وحدة الأبحاث العالمية التابعة لجمعية الأبواب المفتوحة الخيرية، قالت لوكالة وولد واتش مونيتور هناك العديد من المسيحيين العاديين مفقودين أيضاً بعد اختطافهم واختفائهم خلال احتلال داعش لمناطق في سوريا والعراق.
وأضافت كاتس، يأمل الكثيرون أن يتم معرفة المزيد عن وضع المختطفين قريباً بعد أن يتم تحرير آخر معاقل داعش في سوريا. ومع ذلك هناك بعض التكهنات من أنه يمكن أن يكونوا قد تم نقلهم منذ فترة طويلة خارج هذه المنطقة.
في هذه الأثناء يحاول الكاهن عبدالله مساعدة المجتمع في مدينة حلب على إعادة البناء، لكن المشكلة الرئيسة هي في تأمين التمويل طويل الأجل. لقد قال، إن المنظمات غير الحكومية أوقفت المساعدات في جميع أنحاء سوريا مما سبب الى معاناة الكثيرين، كما أنه سمع أيضاً بأن البنوك أوقفت التحويلات المالية. ويشعر الكاهن عبدالله بأن وسائل الإعلام لا تُسلط الضوء بدرجة كافية لبيان الوضع الصعب للمواطنين.



135
يبرز "التساكن المتميز" و"العلاقات الطيبة" التي جمعت المغاربة والمسيحيين
الرباط تحتضن معرض "الحضور المسيحي بالمغرب: العيش المشترك"


ملصق معرض "الحضور المسيحي بالمغرب: العيش المشترك" بالرباط

عنكاوا دوت كوم/إيلاف/عبد المجيد ايت مينة
الرباط: تنظم "مؤسسة أرشيف المغرب"، بشراكة مع "مجلس الجالية المغربية بالخارج"، بداية من الأربعاء وإلى غاية 30 مايو المقبل، معرضا بعنوان "الحضور المسيحي بالمغرب: العيش المشترك".

سفر عبر الزمن

ويتيح هذا المعرض، الذي ينظم تحت رعاية العاهل المغربي الملك محمد السادس، الفرصة للخوض في "فصول غير معروفة من تاريخ مشترك يتسم ببصمة قوية لقيم السلام والتعايش"؛ كما يعتبر، حسب منظميه "مناسبة لإبراز التساكن المتميز والعلاقات الطيبة التي جمعت المغاربة والمسيحيين، ودأب علـى ترسـيخها سـلاطين الدولة المغربية منـذ قـرون".

ويتزامن هذا المعرض، الذي ينظم بـرواق "مؤسسة أرشيف المغرب"، مع زيارة البابا فرانسيس إلى المغرب، بعد الزيارة التاريخية التي قام بها يوحنا بولس الثاني سنة 1985، وهو يقترح، حسب منظميه، "سفرا عبر الزمن"، منذ عهد الموحدين (1121م - 1269م)، وذلك لـ"استكشاف جانب من تاريخ المملكة من خلال مجموعة غير منشورة من الوثائق والظهائر والصور".

نموذج حضاري

ويعتبر المغرب، منذ فترة طويلة، حسب منظمي المعرض "نموذجا حضاريا متفردا للعيش المشترك بين المسلمين وأتباع الديانات الأخرى، خاصة اليهود والمسيحيين"، كما وجد فيه المسيحيون "مكانا للقاء والتعايش، تحت رعاية السلاطين المغاربة الذين منحوهم وضعا يضمن لهم ممارسة حقوقهم المرتبطة بحياتهم الروحية والاجتماعية والاقتصادية".

وترجع معرفة المغرب بالمسيحية، حسب ملف تقديمي للمعرض إلى "زمن معرفته بالرومان وحضارتهم، خاصة عندما أصبحت المسيحية الديانة الرسمية للدولة الرومانية، كما تذهـب لذلك معظم المصادر التي تناولت موضوع المسيحية بالمغرب. أما علاقة الدولة المغربية بالفاتيكان فهي قديمة أيضا وترجعها الوثائق المتوفرة إلى الفترة الموحدية، عندما بعث الخليفة الموحدي أبو حفص المرتضى برسالة من مراكش إلى البابا إنوسانت الرابع بروما في العاشر من يونيو 1250م، بشأن تعيين راهب يهتم بأمور النصارى المقيمين بالمغرب، جاء فيها: "وفي سالف هذه الأيام انصرف عن حضرة الموحدين أعزهـم اللـه البشب الذي كان قد وصل بكتابكم إلينا انصرافا لم يعهـده منا فيه بر وإكرام ولم يغبه فيه اعتناء به واهتمام (...) ومتى سـنح لكم أسعدكم الله تعالى بتقواه أن توجهـوا لهؤلاء النصارى المستخدمين ببلاد الموحدين أعزهم الله من تروه برسم ما يصلحهم في دينهم ويجري على معتاد قوانينهم".

نيات حسنة

وزاد الملف التقديمي أن تلك "العلاقات الطيبة المفعمة بالنيــات الحســنة استمرت من خلال السفارة التي أوفدهـا السلطان المولى الحسن إلى البابا ليون الثالث عشر، التي ترأسها الحاج محمد العربي الطريس، والتي ميزها إشراك الراهب الإسباني الأب ليرشـوندي بوصفه ترجمانا ومستشارا للبعثة التي استقبلت من قبل قداسة البابا يوم 25 فبراير 1888. ويمكن الإشارة أيضا، في هـذا الصـدد، إلى استقبال السلطان سـيدي محمـد بـن يوسـف لرئيس الأساقفة بالمغرب "أميدي لوفيفر" و"الأب دوني مارتن" إثر انتهاء أشغال ملتقى تومليلين عــام 1956، كما بعث الملك محمد الخامس  برئيس حكومته عبد الله إبراهيم للقاء البابا سنة 1960، محافظا بذلك على نهج أسلافه في تكريس ثقافة الانفتاح والتسامح الديني التي سنها حكام المغرب على مر التاريخ. وتلك سنة حافظ عليها أيضا نجله الملك الراحل الحسن الثاني، عندما استقبل البابا يوحنا بولس الثـاني سـنة 1985، وكذلك الملك محمد السـادس عندمـا زار البابا بمقره بالفاتيكان عام 2000".

عناية كبيرة

وأبرزت الورقة التقديمية "العناية الكبيرة"، التي حظــي بها النصارى بــأرض المغرب، كمـا تشهد عليه ظهائر ( الظهير مرسوم ملكي) التوقير والأمان والاحترام التي نعموا بها من لدن سـلاطينه، كما "تمتعوا بالكثير من الحقوق والحريات في التنقل والسفر والتجارة، إلى جانب ما حظوا به من حرية في تدبير أمورهم الخاصة في الإرث والزواج والقضاء وبناء دور العبادة وممارسة شعائرهم الدينية"، بحيث "تتجلى تلك الرعاية في تفاعل المسيحيين ورغبتهم القوية في تقاسم المعيش اليومي مع المغاربة المسـلمين، من خلال مساهمتهم في مختلف مناحي الحياة الاجتماعية، كما تبديه الخدمات التي قدموها لهم من تطبيب وتعليم، وكذلك مختلف ورشات تكوين الشبيبة المغربية في مختلف الحرف والصنائع بمختلـف ربوع البـلاد".

136
جمعية خيرية مسيحية: بعد ثمان سنين من الحرب في سوريا, الارواح لاتزال مأزق

عنكاوا كوم\ بريمير \ اينو اديوكن \ الاحد 17 اذار
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم

اثارت جمعية خيرية كاثوليكية مخاوف من دخول النزاع السوري عامه التاسع.
تشير تقديرات الامم المتحدة الى ان النزاع حتى الان قد تسبب في مقتل 400000 شخص وترك 6.1 مليون شخص بلا مأوى داخل سوريا, بالاضافة الى 500000 اخرين فروا الى البلدان المجاورة.
ومع ذلك, بعد ثماني سنوات من الصراع, لا يوجد هناك نهاية للصراع تلوح بالافق
ايلويز هوبز, مسؤولة قسم الاخبار العالمية في المؤسسة الكاثوليكية العالمية للتطوير (CAFOD), عادت مؤخرا من لبنان حيث التقت باللاجئين السوريين.
اخبرت رئيس الوزراء عن امرأة قابلتها: "قابلت امرأة شابة تدعى آية وهي في نفس عمري. لقد اندهشت حقا من مرونتها بالرغم من الصدمة التي واجهتها وذهلت بمدى اختلاف حيانا".
لقد اتت الى لبنان لقضاء عطلة مع عائلتها, وبسبب الحرب, لم تتمكن من العودة الى ديارها. لذلك ظلت عالقة في لبنان منذ سبع سنوات.
"لقد كانت واحدة من المحظوظات لانها كانت قادرة على مواصلة تعليمها, ولكن هناك المئات من الاشخاص في لبنان, وعادة ما يكونوا من النساء الشابات اللوات اضطررن للتوقف عن التعلم وتوقفت حياتهن بشكل اساسي بسبب الحرب".
 تصاعدت الانتفاضة السلمية ضد الرئيس السوري منذ حوالي ثماني سنوات, وسرعان ما انحدرت البلاد الى حرب اهلية واسعة النطاق.
كافحت لبنان والاردن وتركيا المجاورة, والتي تستضيف 93% من السوريين الذين يطلبون اللجوء, للتغلب على واحدة من اكبر عمليات الهجرة الجماعية في التاريخ الحديث.
وشجعت هوبز على مواصلة الصلاة من اجل الامة التي مزقتها الحرب.




137
مسيحيون عادوا إلى منازلهم في الموصل يتركونها مجددا على خلفية تردي الوضع الأمني

عنكاوا دوت كوم/مصادر عراقية+ لينغا
قال محافظ نينوى في تصريحات صحفية إن «عودة ظاهرة النزوح من الموصل أمر يبعث على القلق، ونحن متخوفون من ارتفاع أعداد النازحين»، مشيرا إلى أن هناك أكثر من 180عائلة مسيحية كانت عادت إلى منازلها العام الماضي في الساحل الأيسر من الموصل، وهي اليوم تعود مرة أخرى تاركة منازلها بعد تلقيها الموافقة من رجال الدين على الهجرة أو النزوح مجددا لأن الأمن لم يستتب بالكامل بعد. وطالب المحافظ الحكومة العراقية «بتغيير الأجهزة الأمنية أو زيادتها وإبعاد بعض عناصر الأجهزة التي تعمل على ابتزاز المدنيين تحت كل الذرائع. عمليات الابتزاز من قبل عناصر قوات الحشد الشعبي والشرطة لأصحاب المحلات والمعارض والتجار دفعتهم إلى النزوح مجددا إلى إقليم كردستان. «العديد من المتاجر أغلقت أبوابها ونقل أصحابها تجاراتهم من الموصل إلى محافظة دهوك حرصا على أراوحهم المهددة. بالنسبة للمسيحيين، الوضع غير آمن ولا يبشر بالخير إطلاقا في الموصل، فما زالت المفخخات والعبوات الناسفة والاختطاف والابتزاز والقتل على الهوية منتشرا في عموم المدينة. تابعونا على الفيسبوك: وبدأت عوائل مسيحية وعربية سنية النزوح من جديد باتجاه مدينتي أربيل ودهوك في إقليم كردستان بعدما كانوا عادوا إلى الموصل عقب إعلان الحكومة العراقية قبل أكثر من عام القضاء على تنظيم داعش عسكريا في البلاد. يذكر أنه وبعد التهجير القسري للمسيحيين اصبحت الموصل شبة خالية من المسيحيين حيث لم يبقى الا القليل منهم في دور العجزة ودور الايتام وآخرين لم يستطيعوا الخروج، وبعد تهجير المسيحيين دخلت قوات تنظيم داعش إلى الكنائس ونزعوا الصُلبان عنها، وحرقوا أجزاء منها، ومن بينها كنائس أثرية وتراثية قديمة يعود بناؤها إلى مئات السنين، وحولوا بعض من الكنائس إلى مساجد ومقرات لهم.

لينغا: https://www.linga.org/international-news/OTQ3MA

138
بمشاركة دولية واسعة .. انطلاق المؤتمر الدولي الثاني للدراسات الارامية والسريانية في مصر
موفد (عنكاوا كوم ) القاهرة –سامر الياس سعيد

شهد صباح اليوم (الاثنين ) انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثاني للدراسات الارامية والسريانية والذي تقيمه كلية الاداب بجامعة القاهرة بالتنسيق والتعاون مع اتحاد الادباء والكتاب السريان في العراق  فضلا عن مشاركة واسعة من لغويين من مختلف دول العالم .

وانطلقت فعاليات المؤتمر  بتلاوة اي من القران الكريم ثم عزف النشيد الوطني المصري  وتلا  الدكتور جمال الشاذلي  وكيل عميد كلية الاداب بجامعة القاهرة  نيابة عن العميد كلمة الكلية  اشار فيها الى ان اللغة السريانية تعد لغة تواصل  فضلا عن كونها لغة تسامح مضيفا بان تدريس اللغة في كلية الاداب بجامعة القاهرة لاستعادة  القيم بين الاديان ، اما رئيس شرف المؤتمر الدكتورة  ماجدة عماد الدين سالم  فاشارت بكلمتها  الى انها تعد ان تكريمها في اطار المؤتمر  لهو فضل كبير  تدين به للغة اولا ولاساتذتها ولكل من اشرف على دراستها في الجامعة ، واستعرض مقرر المؤتمر الدكتور صلاح عبد العزيز محجوب  في كلمته ،فعاليات النسخة الاولى من المؤتمر  التي انطلقت نهاية  اذار (مارس ) من عام 2014 مقارنا  بتلك النسخة التي شهدت  مشاركة 19 باحثا قدموا من العراق والمانيا والسعودية بالاضافة لمصر بما شهدته نسخة العام الحالي من مشاركة واسعة  بلغت نحو 40 باحثا  قدموا من العراق وسوريا واليابان وهولندا  وكازاخستان والولايات المتحدة  ولبنان وروسيا  والسعودية اضافة لمصر ، اما ضيف المؤتمر رئيس جامعة صلاح الدين الدكتور احمد انور دزة يي فتحدث في كلمة له ، عن تجربة  جامعته في تدريس اللغة السريانية  ثم تحدث بكلمة مقتضبة باللغة السريانية  منوها بنبذة تاريخية عن نشاة جامعة صلاح الدين وتاسيسها في عام 1968 كما اشار الى تجربة اقليم كردستان في رعاية المؤسسات التعليمية في  تدريس اللغة السريانية سواء من خلال المدارس الحكومية او من خلال الجامعات او افتتاح الجامعة الكاثوليكية  كما تابع مشيرا لاحتضان جامعة صلاح الدين  خلال محنة النزوح للالاف الطلبة الجامعيين  في اروقتها واستكمال رحلة تعليمهم في رحاب الجامعة ،

اما كلمة اتحاد الادباء السريان فتلاها الاستاذ روند بولص كوركيس رئيس الاتحاد مشيدا بحرص الكادر التدريسي في قسم الدراسات الشرقية في كلية الاداب على اقامة مؤتمرات اكاديمية رصينة  مشيرا بان المؤتمر بنسخته الحالية شهد تنفيذ توصيتين من توصبات نسخة مؤتمر عام 2014 واولهما تاسيس وفتح قسم للغة السريانية  في جامعة  صلاح الدين  بالاضافة لعقد النسخة الثانية من المؤتمر  مما يدل على الاهتمام الجاد بتنفيذ توصيات المؤتمر المعني باللغة السريانية،  وتبعها تكريم  الاكاديميين الرواد من المعنيين بتدريس اللغة السريانية في كلية الاداب بجامعة القاهرة  فضلا عن تبادل الهدايا والدروع ما بين جامعتي صلاح الدين والقاهرة كما  بادر اتحاد ادباء السريان بتقديم دروعه لعدد من اللغويين البارزين .

والتقى موقع (عنكاوا كوم ) على هامش المؤتمر بالدكتور  جلال السعيد  الحفناوي  رئيس المؤتمر  الذي اكد على اهمية انعقاد هذا المؤتمر  مشيرا الى تميزه باحتواء  فعالياته على نحو 40 بحثا  تتخصص بالاداب واللغة السريانية  مشددا على وجود تواصل دائمي  مع جامعات الاقليم  خصوصا وان هنالك مؤتمر مرتقب سيشهد مشاركة 200 باحث لغرض افتتاح قسم معني بتدريس اللغة الكردية  لتكون جامعتنا الاولى  في تدريس هذه اللغة بعيدا عن موقعها في الاقليم  كونها تعد من اللغات الشرقية  وتكتب  حروفها باللغة العربية .

ثم انطلقت جلسات المؤتمر حيث تضمن منهاج المؤتمر لليوم الاول عن عقد اربع جلسات كانت الاولى  مخصصة لكلا من  المطران جورج صليبا مطران ابرشية السريان الارثوذكس في جبل لبنان  الذي تحدث عن تاثير اللغة السريانية  في اللغات  السامية  وتطرق الدكتور يوسف قوزي من العراق  في بحثه  عن ضمير  تكلم المفرد المنصوب  المتصل  فيما تحدثت الدكتورة  سمر فراج من  جامعة القاهرة في بحثها  عن التغيرات الصوتية  المقطعية في اللغة السريانية  وانتهت الجلسة الاولى التي تراستها  الدكتورة ماجدة عماد الدين سالم ببحث القته الدكتورة هند فتحي من مصر  اشارت من خلاله الى الجملة الاعتراضية  السريانية نحويا  في الكتاب المقدس  وفي الجلسة الثانية التي تراسها  الدكتور محمد احمد صالح  وضمت كلا من  الدكتورة ماجدة عماد الدين سالم من مصر  التي تناولت في بحثها  متشابهات واختلافات بين العربية والسريانية  في درس علم الاصوات
اما الدكتورة سوسن  عليوي من العراق  فتناولت ببحثها  الفاظ الموازين  والمكاييل  في العهد القديم عبر دراسة مقارنة  وتحدث الاعلامي ومعلم اللغة السريانية سامر الياس سعيد  القادم من العراق  عن تجربة تعليم اللغة في المدارس الابتدائية في العراق مقدما افكاره وطموحاته حول هذه التجربة  فيما  تحدث تيمن باردا  من هولندا  ببحث باللغة الانكليزية عن شخصية اللغوي الفونس منغنا  واعقبها جلسة ثالثة تراسها الدكتور جمال الشاذلي  لتضم عددا من الباحثين  منهم الدكتورة زمزم  سعد من مصر  التي تحدثت في بحثها الامثال الشعبية باللغة المحكية (السورث ) وتطرق الاعلامي واللغوي نادر موشي من العراق عن  صحافة الاطفال في مدارسنا السريانية متخذا من مجلة  افاق الاطفال نموذجا  كما تحدث الدكتور طالب عبد الجبار من العراق  عن اللغة الارامية  بين القدسية والدنيوية  وحللت الدكتورة عبادة السمان من مصر  قصة حبة الرمان لعادل دنو من خلال عنوانها وشخصياتها اما الدكتور اليكسي مورافييف  من روسيا فتحدث في بحثه عن ترجمة سريانية  لمعجزات القديس باسيليوس  وتراست الجلسة الرابعة والاخيرة من فعاليات اليوم الاول الدكتورة زمزم  سعد لتضم باحثين اخرين هم كلا من  طريق الحرير التجاري واثره  في نشر الديانات  للبروفيسور  كيفن وايت من امريكا  والبروفيسور  كاري هيل من امريكا الذي تحدث عن مخطوطات سريانية اكتشفت مؤخرا في اليابان  وتناولت  الباحثة  ايمان يحيى  بحثا حول  استدعاء التراث في شعر الشاعر السرياني المعروف نزار الديراني  وتطرقت الدكتورة فاطمة الزهراء نايل  عن ايليا  كصورة للمسيح ونموذج له  واخيرا اختتمت الجلسة ببحث للدكتورة عبير فاروق تمحور حول فن  المسرح عند السريان  لتنتهي من خلاله بحوث اليوم الاول  الذي يستمر  ليومين ..

139
وصول وفد من الادباء واللغويون من العراق  للمشاركة بمؤتمر اللغة السريانية  برعاية جامعة القاهرة
موفد عنكاوا كوم –القاهرة –سامر الياس سعيد

وصل  مساء اليوم (السبت ) الى العاصمة المصرية (القاهرة ) وفد اتحاد الادباء والكتاب السريان  لغرض المشاركة في مؤتمر اللغة السريانية واللغة الارامية  الدولي الثاني الذي تقيمه كلية الاداب بجامعة القاهرة وذلك صباح يوم الاثنين القادم .

وقال روند بثيون رئيس اتحاد الادباء والكتاب السريان في تصريح خاص لموفد  موقع (عنكاوا كوم ) ان عددا من اللغويون والادباء  السريان  قدموا  من العراق للمشاركة باعمال المؤتمر  التي ستنطلق صباح يوم الاثنين  حيث تتضمن  فعاليات المؤتمر عشرات البحوث والدراسات التي اعدها لغويون متخصصون  لاجل  مناقشة اللغة السريانية وواقع انتشارها .

وسيتواصل موقع (عنكاوا كوم ) برسالة يومية لتغطية وقائع المؤتمر الدولي ..

140
الاب نويل فرمان السناطي  يتحدث لـ(عنكاوا كوم ) عن تجربته كاعلامي وكاهن:
ما يتوفر للإعلامي من تمرّس على التعبير الديمقراطي يعبر عنه الكاهن في خدمته الروحية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
لم اكن اتوقع تلك الاستجابة السريعة من  قبل الاب نويل فرمان السناطي  على مبادرتي باجراء لقاء معه  استعرض فيها محطات من عمله في الصحافة العراقية في فترة الثمانينات  كوني كنت مسكونا بعوالم القراءة  وكنت ابحث عن نقطة ولو شاردة  حول الكنيسة في بحر متلاطم  من التهميش الذي تناله باستثناء ما يرد فيها من اشارات عابرة خصوصا في فترة الاعياد الدينية  او في زيارة الشخصيات الدينية  الى البلد واحتفظ فيها  الصحفي نويل فرمان بجانب كبير من  المهنية لاسيما مرافقته للام تريزا  التي كانت تلقب بام الفقراء وتسنى لها زيارة العراق  في ازمته الطاحنة المعروفة بالحصار الاقتصادي  مطلع تسعينيات القرن المنصرم  ولاانكر انني  انتظرت اجاباته الشافية على اسئلتي كونها  تعبر عن تجربة صحفية غنية  بالكثير من المحطات لاسيما وانه اخبرني بان احد اسئلتي له  الهمه لان يكون مقالا  لذكريات جميلة  عاشها ابان رحلته الصحفية  والتي لم اتحدد فيها فحسب بل عرجت لان اساله عن موقع الكاهن في شخصية الصحفي نويل فرمان وبالعكس  وغيرها من الاسئلة التي توالت  لتطرز تلك المقابلة  مع الاب نويل فرمان السناطي  عبر هذه الحصيلة الوافرة :
*ما بين شخصية الاعلامي والكاهن ، كيف يبلور نويل فرمان شخصيته في الحياة ويستطيع ان يسكب خصائص مهنة الاعلامي في صورة الكاهن او بالعكس ؟
- -اشكرك على هذه الفرصة، وعلى اسئلتك،  ما يجمعنا في الخدمتين الصحافية والشماسية، بحيث يصير التخاطب في هذا الحوار بلغة مشتركة. المقارنة التي طرحتها بين الاعلامي والكاهن، تذكرني بقول مأثور تردد صداه لديّ منذ سنوات الدراسة الاكليريكية: لو رجع بولس الرسول في أيامنا، لكان صحافيا.
بعد تلك الدراسة، وقبيل الكتابة المستقرة في الصحافة، تناولت دراستي الاكاديمية في مجال الاعلام تخصصا محددًا هو الاعلام في عالم الأعمال والتسويق، مع ضرورة التعرف على نفسية الزبون أو المتلقي، وكيفية التعامل مع الكلمة المكتوبة والبوستر ووقع الصورة مختبريا على عيني الناظر، بما في ذلك اتجاه رصف كلمات العنوان، بهدف وصول اسرع إلى المتلقي. هذا الجانب وجد تطبيقه في الخدمة الكهنوتية التي اخذت حيزا لدي مع الكنديين الفرنسيين، جاء ذلك في مجالات منها: الاعلان عن مناسبة، إعادة صياغة النشرة الراعوية، قولبة الخطاب، تصميم وادارة الموقع الالكتروني، التأكيد مع السكرتارية على اختيار المفردات المناسبة في المراسلات الورقية او الايميل.
أما الناحية الاعلامية البحتة، فقد وجدت صداها فنيا: في البلوك الذي كنت اكتبه بين الحين والاخر في النشرة الاسبوعية، مزودا بالصور المختارة والروابط، ومشاركاتي المكتوبة او الفيديوية في صفحة التواصل الاجتماعي للخورنة.
وراعويا يمكن ان تنسكب خاصيّة الاعلامي على مجال الكرازة، سواء في الموعظة او في ندوة، أو جلسة استشارية تتطلب سلسلة اسئلة للوقوف على الحالة بخصوصيتها. وفي هذه المجالات  قد تسهل الاستخلاصات لدى الاعلامي، إلى جانب امكانية الفلترة- التصفية في نقاط الموعظة وصولا الى الهدف. ويتيسر للإعلامي عندما يستشير مصادر تبحث عن موضوع الكرازة، او مواعظ ذات صلة، أن يميز الذين اتبعوا الالية المطلوبة عمّن اكتفوا بالكتابة الانشائية والاسترسال في السرد.
ولكن النقطة التي أراها بأهمية متفرّدة، هي ما يتوفر للإعلامي من تمرّس على التعبير الديمقراطي، من جانبه ومن جانب الآخرين، في ما يعبر عنه الكاهن، أو ما يتلقاه من آراء. فتحصل انسيابية في التعامل وتجاوز الاحتقان. وأعتقد، من زاويتي وملاحظاتي عما تلقيته في الاعداد الكهنوتي، ان هذه النقطة تحتاج إلى المزيد من التركيز. في زمن يتطلب أن يجمع الكاهن مع المسؤولية الراعوية، القدرة على المرونة والاستماع والتفهم تجاه آراء الآخرين. وقد لاحظت في الخورنات الغربية، انه خلافا لهذا التوجه، لا يستطيع الكاهن الاستمرار في خدمته في خورنة ما للمدة القياسية.
*كيف يرى الاب نويل فرمان الاعلام الكنسي ما بين سطوة السوشيال ميديا وغياب الحدود الاخلاقية في تبادل الاخبار والمعلومات ،هل تجد ان الكنيسة في خطر ازاء هذا الامر؟
-لا شك ان لهذه وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي، سطوتها، ولكني لا أعتقد انها هي التي تشكل لوحدها الخطر الرئيسي على كنائسنا الشرقية الرسولية سواء الكاثوليكية او التي بقيت ارثوذكسية وقبل اتحاد اقسام منها بالشركة التامة مع الكرسي الرسولي. تلك الكنائس وفي غمرة العزلة الجبلية عن العالم، وتحت سطوة السلاطين والأغوات والأغلبيات الساحقة، حافظت على إيمانها الرسولي. التحدي هو ذاك التحدّي غير الظاهر لحد الخطورة من حيث استشراء الليبرالية وغياب الحدود الاخلاقية. وهذا يجعل الكنيسة في حالة ابتكار لآلية متجددة في البحث عن الخطاب المناسب وفي توفير أجواء الحصانة لكهنتها.
أما السطوة الاعلامية العالمية للسوشيال ميديا، فهي، كما أعتقد، في عصرنا واحدة من عناصر الاضطهاد التدريجي المبطن مغلّف بالديمقراطية ويستهدف الكنيسة. فمن قال أن كنيستنا لا تعطي الشهداء أمام هذا النوع من الاضطهاد. فكم يا ترى، سيكون لدينا من شهداء أحياء من معدن مار افرام السرياني، في اتهامات يعرف الله وحده براءتهم منها.
الناحية الاخرى، هي ان الكنيسة لا يفترض ان تكون لوحدها، بل مع انتشارها ضمن مؤمنيها في ارجاء العالم، أن يكون معها فيلق من الاعلاميين المؤمنين الملتزمين في خط ايمانهم وقناعاتهم القيمية. بل اجسر الى القول، أن ثمة معطيات اعلامية او متداولات قد لا يتوفر للكنيسة ان تتعامل معها. البركة إذن هي في المؤمنين الملتزمين، فيكون لهم ايضا حصتهم من التعبير إلى جانب سيل من كتابات الالحاد والافكار الليبرالية واللادينية والمناوئة للكنيسة بطريقة مباشرة او غير مباشرة، ومن تسقيط طائفي لكنيسة على حساب أخرى ونفس انتقائي مشبوه في انتقاء الاخبار والمواضيع؛ كل هذا ليس في وسائل اعلام غربية الحادية غربية، بل في منطقتنا الشرق أوسطية تتزاحم في الخطاب والآراء المتباينة المواقع الالكترونية والقنوات الفضائية.
وحضرتك زميلي العزيز سامر، عنصر بارز في هذا الفيلق الإعلامي. وتخدم في الوقت عينه كشماس في الكنيسة، فعهدي بك تمضي في عملك الاعلامي ضمن قيمك في موقع مثل موقع عنكاواكوم، يوفر لنا مساحة التعامل معه، إزاء أصوات أخرى من اتجاهات متباينة. فهذا الموقع انطلق من قاعدة علمانية، وعلى أساس المهنية الاعلامية الحيادية توفر للانفتاح على الشأن الديني والكنسي. ولكنه أيضا لا يجد ضيرا، ضمن الحياد عينه، بأن يفسح المنبر، لكتاب آخرين اختاروا لهم طريقا فكريا وعقائديا مستقلا عن الحالة الايمانية.
*برايك هنالك وسائل اعلامية مختلفة، فما هي الوسيلة الابرز في خضم الكم الكبير من تبادل المعلومات ووسائل الاتصال وايهما له القدرة في المطاولة مع توارد اخبار حول وسائل محددة في طريقها للانقراض او الاضمحلال؟
- -منذ التسعينيات ولحد الان نعيش في مرحلة انتقالية لعلها تكون موضوع دراسة او اطروحة. في مطلع نهاية الثمانينيات، اطلعت وأسهمت في إبراز اطروحة دكتوراه لضابط مجند، كتبها كطالب في دولة أوربية عن تحديات البقاء لدى الافلام السينمائية والجهود المستميتة للحفاظ عليها بتقنية المايكرو فيلم، وبدراسات مختبرية احصائية عن حظها في البقاء، وطريقة المطاولة في تمديد عمرها.
وعلى حين غرة، بعد بضع سنوات من ذلك، تتحول المعلومات الى الكلمة الافتراضية في الانترنيت والكليب الفضائي عبر الواي- فاي، فتصور بدائية المعطيات في تلك الدراسة، قياسا بالطفرة التي حصلت من بعدها في مدة قصيرة. لكننا مع هذه الطفرة التي نحن شهود لها، أمام مجهول يدفع الى الريبة والقلق: ما الذي سيكون بعد هذه المرحلة؟
اعتقد، أننا في فترة انتقالية واننا أمام حال انقاذ ما يمكن انقاذه، من المعلومات الورقية، وخصوصا تحويلها الى حيز رقمي، كما اجاد في ذلك الاب (المطران) ميخائيل نجيب ميخائيل حين حوّل المخطوطات إلى قرص بحجم القلب.
وأجد أن العالم، هو أمام تحدّي التلوث والبيئة، من ذلك تحدّي ابتكار وسائل لتقنين استخدام الورق، حفاظا على الطبيعة، بما في ذلك ايضا إيجاد طريقة فنية في خزن ما يمكن خزنه، من المواد المكتوبة، مع ملاحظة محدودية الخزن، لدور نشر عملاقة، بحيث انها اوجدت لجنة اتلاف سنوية لمئات بل الاف الكتب التي استنفذت حظها في التسويق.
إزاء كل هذا لا أزعم امتلاك عناصر التوقع لما يخبئه لنا الغد، على ان ما يبدو لي اكثر فاعلا وتأثيرا، هو المواقع الالكترونية ووسائل التواصل، المتنافسة على احتلال شاشة جهاز بوسع الجيب، لعالم غدا، بواسطة الهواتف الذكية، قرية صغيرة يكفيها ان تفترش مساحة الكف الواحد.
*ما زلت تكتب في مجلة( الفكر المسيحي )التي مازالت تحتفظ ببريقها في زمن الفضائيات ووسائل الاتصال التقنية، برأيك هل مازالت للمجلات المسيحية قدرتها في المطاولة رغم مشاكل التوزيع وتشتت القراء والمتابعين في اصقاع العالم؟
-لم أزل، وبكل تواضع، منبهرا مثلك أخي سامر، ان (الفكر المسيحي) محتفظة ببريقها، وهذا يعود فيما يعود إلى تواصل متسق لأجيال التحرير، وايضا إلى كونها صنيعة قرائها، وأن قراءها يسهمون في ريادة مسيرتها. ولا أخفيك، بأني افاجئ النفس بكوني، مع محبتي المتأصلة لها (أول مقال كتبته فيها كان سنة 1971 تحت اشراف الاب البير ابونا) بكوني واحدًا من الذين يتعجبون متسائلين عن سر مطاولتها كمطبوع ورقي تنافسه آلاف المطبوعات الملونة وإلى أي مدى ستصل هذه المطاولة. ففي مرحلة التحوّل هذه، شهدتُ شخصيا الولادة الرقمية، لجريدة رائدة في الغرب الكندي منذ 26 أيلول 2016 (وسترن كاثليك ربورتر) واحتفظ بآخر عدد مطبوع لها على جدار مكتبي. كما إن مجلة الابرشية الكاثوليكية في مدينة كالكري العاصمة الاقتصادية لولاية البرتا الكندية، اندمجت هي ايضا مع موقعها الالكتروني منذ منتصف 2017.
المسألة هي أنه وبسبب ظروف العراق وعدم مواكبته للوضع العام في العالم المعاصر، ما زال الوقت مبكرا لتحويل المجلة الى العالم الرقمي، بصيغة الاشتراك في قراءتها الكترونيا، وذلك بسبب صعوبة الدفع إلى حساب اصولي لقراءة المجلة بالانترنيت، كما هو الحال مع دوريات فرنسية من طراز الفكر المسيحي مثل  جريدة (لا كروا) ومجلة (لافي).
المبشر بالخير، هو التعاون بين المجلتين( الفكر المسيحي) و(نجم المشرق)، وأن هناك التنسيق الطيب والتشاور. ومع انه قلما توجد مجلة يدفع قراؤها تكاليفها، بل ثمة الجهة التي يهمها نشرها، فلا بد من ناحية التوزيع أن تستجد الاحصاءات التي ستعطي المجلة استباق الرؤية لأية فترة مقبلة يمكنها الى جانب المطبوعات المماثلة، مقاومة البقاء والتواصل مع القراء ببلدان الانتشار.
وعودة أخيرة إلى سؤالك، فإن الكنيسة صارت تنشر ايضا رسالتها في المواقع الالكترونية التي غدت ضرورية بلا منازع لتلبية نهم القارئ، ليس الى المقال المكتوب بل الى الصورة الالكترونية المدعومة بالتعليق والكلمات المقتضبة. 
*لديك بصمات رائدة في الاعلام العراقي لاسيما في العمل في ابرز الصحف العراقية في الثمانينات وما تلاها ،ما هي الخبرة وعمق التجربة التي استقيتها من خلال هذه المرحلة او المحطة؟
- -الاعلام سلطة خامسة، ولكل إعلامي ان يمارس هذه السلطة، على خلفية القيم التي تسكنه، فيكتسب الخبرة وعمق التجربة، بالتعامل الإعلامي ضمن المبدأ الانجيلي بـ "وداعة الحمام وحكمة الحيات" (متى 10: 16). في زمن الثمانينات ذاك، لم يكن شخص مثلي معنيا بافتتاحية سياسية، بل بشأن الشارع وحالة الشعب والبيت الثقافي والحقل الفني وميدان عادات وتقاليد الشعوب. فحتى الانتقاء والكتابة في هذه الشؤون كان كمن يمشي بين الالغام أو يسير متحاشيا الأشواك. وهذا كان حال الكثيرين في مجلة كمجلة (ألف باء) على سبيل المثال، اناس من خلفيات غير حزبية بل بعيدة. فكان المرء مدعوا إلى الانتقاء الحكيم والتعبير المناسب، في حدود ما يحرره عن المساءلة، ويتيح له فضاء مناسبا من الحرية. هكذا تيسر يومذاك نشر تحقيق بأكثر من 3 صفحات بضمنها الملونة عن دير الشيخ متى، أمام عجب زملائي. وفي المقابلة مع البطريرك الراحل مار روفائيل بيداويد اطلقت عليه لقبَ "بطريرك الكلدان في العراق والعالم" ولا أظن ان العبارة كانت متداولة من قبل، والتي بقيت منذئذ مستخدمة بنحو أوسع. ولكن الكتابة في ذلك الزمان جلبت ايضا بعض مفارقات: بشأن تحقيق كنت كتبته عن الممثلة سيغورني ويفر المدافعة عن الغوريلا. الملاحظة كانت ان المصمم جعل وجهها مع شعرها يفترش صفحتين ملونتين للمجلة، ليأتيه التحذير: لا تنشر صورة في المجلة بمساحة اكبر مما تنشرون عن صورة القائد...
من تلك المرحلة تلقيت خبرة "صناعة" مدخل المقال، إذ كان المشرفون في المرحلة الأولى يبدأون تحقيقاتي متفضلين بتقديم مهني من عمق خبرتهم الصحافية. لقد حفزتني حضرتك ، على ذكريات من تلك المرحلة، التي في خضم الحرب والعسكرية وفرت لي ان احلق في فضاء الكلمة والتحقيقات والمقالات من أمثال: رحلة إلى حي المربعة. عن كراجات العلاوي والنهضة: شارع مسافر وارصفة لا تنام، نحو بغداد ساحرة جوّا. وأذكر أن الاستاذ حسن العاني، كاتب عمود (عزيزي عزوز) والذي في إحدى المرّات، وبدل أن يهمش تحقيقًا لي بكلمة (ينشر) همش بكلمة مكررة: رائع رائع...
عشر سنوات متواصلة منذ 1984 الى 1994 في (الف باء) كانت بمثابة مدرسة من التمرّس ضمن ريادة عمالقة من الاعلاميين المتميزين، بحسب ما تسعفني الذاكرة أذكر منهم الذين كانوا بتماس في التعامل مع مقالاتي: سمير علي، سهيل سامي نادر، سامي محمد، مجيد العبيدى، منى سعيد، إلى جانب الكثيرين. كما اغتنيت بمزاملة غيرهم: أحمد صبري، سوسن جزراوي، اليس موشيخ وأخيرا وليس آخرا في الجمهورية، ابنة العم مريم السناطي.
*هل تدرك ان لقرية سناط التي تنحدر منها سطوة ثقافية مهمة بدليل بروز الكثير من النخب التي انطلقت منها وبرزت في المشهد الثقافي والاعلامي خصوصا في اوساط ابناء شعبنا ؟
- -مجدا للرب لما جاء في مضمون ملاحظتك مشكورا. وهو بلا شك يحيلني إلى من هم أفضل مني وأكثر تواضعا أو سبقوني في هذا الميدان، أو أسماء سناطية معاصرة، سواء كانوا من قرية سناط- إسنَخ  التي ليس فقط أنحدر منها بل ولدت فيها، وبقينا فيها مع اكمالي السنة الثانية من عمري. وكذلك الذين يعدّ أخوالهم من سناط، من أمثال البطريرك الحالي الكردينال لويس روفائيل أو مثلث الرحمات مار روفائيل بيداويد، الذي كان الاسم السابق لأسرته بي دآي إسنختايتا).
واذا كان قد استجد السؤال في اطار هذا اللقاء مع احد ابناء سناط، فكلانا يعرف ايضا كم ان بلداتنا وقرانا معطاء ومثمرة. فماذا لو قدمت مقترحا، لك أو لأي مهتم محب آخر؛ المقترح هو إصدار كتاب موسوم بعنوان من قبيل: "قرى وأعلام" لا ريب سنجد، إلى جانب أعلام سناط من أمثال: المطران روفائيل ربان، والبروفسور أفرام عيسى، والعالم الفونس منكنة، مع أشقائهم وشقيقاتهم المعاصرين في المضامير التعليمية، الطبية والادبية والهندسية والمسرحية والرياضية وفي حقول الأعلام، لتجد من تلك القرى الأخرى اسماء معاصرة او تاريخية، هي نجوم في سماء وطننا النهريني الأصيل. وهذه من هذا المنبر دعوة، لأبناء تلك القرى، في أن يحذوا حذو كتاب من أبناء سناط من أمثال: الأب جميل نيسان، الأب (المطران) ميخائيل نجيب ميخائيل والباحث جميل زيتو عبد الاحد، ليبرزوا  معالم قراهم وأعلامها، لنجد المزيد من الكنوز المخفية.
 أما فيما يخص سناط، أود ان أورد بعض المؤشرات: عايشها لأكثر من نصف قرن، كاهن كان من أبرز ظرفائها ومثقفيها، القس متى ربان، شهدت الأجيال على يديه تعليما كنسيا وانسانيا متواصلا، عندما كانت الكنيسة لوحدها منبرا تعليميا متواصلا: روحيا وعلميا. وكانت سناط المحطة الرئيسة للزيارات الراعوية لمطران ابرشية زاخو، ومنها المنطلق إلى البلدات الأخرى. وكانت سناط الرائدة بين قرى منطقة السندي، في النجارة والخياطة، ومن خلال جاليتها في الموصل، استيراد فنون الطبخ، والترويج لفاكهة الرقي- الركي، لحد التعامل معها كمادة دوائية والشفاء من الغليل...
كما تأسست فيها واحدة من اوائل المدارس في المنطقة، في وقت مبكر من القرن العشرين، وقصدها كادر تعليمي صار قريبا من أهلها ومعجبا بمحاسنها الطبيعية، وأنجبت عددا مزدهرا من أوائل المعلمين في المنطقة. وهي مثل مجمل البلدات والمدن الحدودية ما بين العراق وتركيا، اكسبها موقعها الحدودي خاصية ايجابية. وانفتح جلّ أبنائها للتداول بأكثر من لغتين. أصبح طريق السابلة إليها من المدينة سالكا ومنتظما للتفاعل مع مدينة الموصل وقضاء زاخو. ويعود الأمر أيضا إلى نزوح مبكر لعدد من أبنائها وأسرها، مع تواصلهم المنتظم عموما مع اسرهم في العطلة الصيفية
*تنوعت محطات خدمتك الكهنوتية في محطات سواء في المهجر او هنا في داخل الوطن فما هي الخبرة التي استقيتها من كل تلك المحطات؟
-أراني أنتمي إلى مفهوم المسيحيين المؤمنين العلمانيين، في كوننا نعيش وحدة تلقائية ضمن شعب الله المؤمن في كنيسة المسيح. وما تفاعل عندي من خبرة، بين المهجر وداخل الوطن، هو ان هذه الدعوة المباركة لدى العلمانيين هي رسالة مسيحية تاريخية ملقاة على عاتقهم من الرب يسوع نفسه تجاه الكتبة والفريسيين: اعملوا بأقوالهم ولا تعملوا بأعمالهم... وأملي ان يستمر العلمانيون في تلقي نداء الرب وإلهام الروح القدس للمضي في هذه الرسالة، بمسؤولية ورحمة تجاه المقصرين بحق وحدتهم. ولست بهذا ادعوهم الى الانصهار في نسبية "ماكو فرق" بل ان يسيروا ضمن التعليم الاصيل لكنائسنا الرسولية، ويميزوا الغث من السمين. ولهم ميدان واسع في هذا المضمار: المصاهرة بين أبناء وبنات الكنائس، المشاركة في الفعاليات الليتورجية والشبابية والثقافية والفنية والرياضية حيثما تتوفر، الانفتاح على الحضور المسيحي الأصيل في الغرب المسيحي ايضا. ولكني ايضا ادعوهم إلى ان ينخرطوا شبابا وشابات في المؤسسات التعليمية الرصينة، لكيما هم بدورهم يصيرون، في زمن التحديات هذا، اصواتا صارخة في البرية.
*كنت في احدى تلك المحطات على تماس مع ابناء شعبنا في المهجر ، فماهي التصورات التي حظيت بها في تلك المحطة واردت ان تسلط الضوء عليها خصوصا وان الكثير من ابناء شعبنا يرنو نحو اختيار خيار الهجرة المرير للاستقرار بعيدا عما يشهده الوطن من تجاذبات وغياب استقرار؟
-يزداد الاعتقاد، خصوصا مع استتباب المزيد الامن في العيش، أن الهجرة في نهاية الأمر، ليست دائما مرتبطة بعدم الاستقرار، وحتى الفساد يمكن ان تجده في البرازيل والارجنتين وسواهما، فهي إذن نزوع شخصي، نحو مكان آخر. هذا ما يدفع الى حركات الهجرة بين امريكا وكندا، بين بلدان امريكا اللاتينية الى امريكا الشمالية، بحثا عن الجديد وعن شيء من الرفاهية يفتقدونها بهذه الطريقة أو تلك. أما مع شعبنا فقد وصل الحال الى خيار لم الشمل من الذين لهم قسم اكبر من اسرهم في الخارج. وحتى هؤلاء، اعجبوني بالملاحظة ان أولادهم لا يريدون الهجرة.
أما عن التصورات التي توفرت عندي بشأن شعبنا ما بين الوطن وبلاد الانتشار فأجدني اسلط الضوء مجدد على هاجس وحدة شعبنا، وفي إطار التساؤل: ما هي نسب الأذى التي تصيب شعبنا من جراء الانقسام بين الداخل والخارج؟
في الداخل، لا شك ان الأذى يصيب شعبنا من جراء انقسامات المسيحية، أمام القاصي والداني، أمام الرسميين والأهالي، لكن شعبنا يبقى، في الآخر، في وطن حاضن للتنوع ضمن الهوية العراقية الواحدة وضمن الوطن الواحد. والانقسام ذاته مرتبط إلى حدّ ما بمرحلة زمنية وعمرية، أشار إليها أحدهم: إن المشاكل تبقى مع بقاء أصحابها، وتنتهي مع رحيلهم، في زمن لا تطبق فيه رئاسات دينية، دون غيرها، عامل حدود السن التقاعدي للزعيم الديني. وهناك أذى في الانقسام على مستوى الجناح الكاثوليكي بين كنائسنا الشرق اوسطية. مما لا يضاهيه انقسام، كما اعتقد، على مستوى الكتلة الكاثوليكية في العالم برمته.
أما في الخارج فالأذى أقوى لأنه مصيري، لأنه مسألة بقاء أو زوال. إذ ان شعبنا يوشك أن يتشتت إلى البدع المحيطة، إلى اللادينية، ويفقد خصوصيته، عندما تتنافس عليه الخورنات الشرقية الكاثوليكية وسواها. فيتفتت شعبنا على موزاييك من الخورنات المجهرية، متجاورة مع بعضها، معظمها يتكلم العربية، وكلها يتكلم اللغة المهجرية عينها، وكل ينظمّ إلى جماعته بعدد محدود، وكل يفتح الباب لجماعة الاخر.
فإذا تم التنسيق والتقارب بين الرئاسات الكنسية في الداخل، تنتعش الحالة في الخارج، والفائدة متبادلة، على أن الاهمية بمكان هي العمل على هذا التقارب محليا في أوطان الكراسي البطريركية، لأن انتعاش شعبنا المسيحي ووحدته في الداخل يجد صداه الايجابي في الخارج والعكس بالعكس.
على انه يوجد في الخارج، مؤشر لافت للانتباه، هو أن الجمعيات والرابطات الثقافية والفولكلورية والادبية والفنية والرياضية لشعبنا، يمكنها أن تجمع شعبنا بصرف النظر عن انتمائه المذهبي او الطائفي، فهذه الجمعيات والرابطات تلقى مقبوليتها الرسمية والدعم من لدن الدول الراعية للخصوصيات الاثنية. وهذه رسالة توحيدية لها بالغ الأهمية على شعبنا في المستقبل القريب، في حال لا يتوفر، على المدى القادم من الزمن، احتمال لوحدة وتنسيق بين الرئاسات الكنيسة الشرق أوسطية، بينما الوقت يتسارع وينذر بأن شعبنا قد يتوجّه مع تراكم السنوات إلى الانصهار الثقافي و الإيماني في الكتل المسيحية أو الثقافية الكبرى أو غيرها، كما حدث مع غيره من المكونات الاثنية المغتربة.

141
لفنان عماد الملوك يقدم اغنية جديدة بعنوان (ردلي  عمري وسنيني )

عنكاوا كوم –خاص
حاكى الفنان عماد الملوك لحنا تركيا معروفا ليقدم على انغامه اغنية جديدة  بعنوان (ردلي عمري وسنيني ) التي كتبها الشاعر الغنائي  انور كوركيس  ليقدمها الملوك بتوزيع موسيقي من تقديم موسيس  وليهديها لقراء ومتابعي موقع (عنكاوا كوم ) .. وقتا ممتعا مع الاغنية وكلماتها الجميلة ..

http://www.ankawa.org/vshare/view/11432/imad-almalok-redli-omri/

142
الفنان يوسف عزيز يشارك  بمسلسل تاريخي مصري
عنكاوا كوم –خاص
تداولت مواقع التواصل الاجتماعي  وقنوات اليوتيوب لقطات يظهر فيها  الفنان المعروف  يوسف عزيز في مسلسل تاريخي مصري  يحمل عنوان  السلطان والشاه والمسلسل المذكور قامت بعرضه العشرات من القنوات الفضائية  وذلك في شهر  رمضان من العام الماضي  حيث تدور احداثه حول الصراع بين السلطان العثماني سليم الأول والشاه الفارسي إسماعيل الصفوي، وتسلط الأحداث الضوء على فحوى هذه الحقبة الزمنية التي غيرت مسار الحياة السياسية في المنطقة العربية، وكيف أن هذا الصراع أثر على التاريخ الذي انعكس امتداده على الحاضر بشكل كبير  وقام بكتابة نص المسلسل  كلا من عباس الحربي وهيثم السيد فيما اخرجه المخرج محمد عزيزية ويؤدي يوسف عزيز المنحدر من بلدة القوش  في شمال محافظة نينوى  وصلات غنائية خلال حلقات المسلسل 


بعض من مشاهد الفنان يوسف عزيز في المسلسل العربي التاريخي الكبير السلطان والشاه

http://www.ankawa.org/vshare/view/11431/yousif-aziz/

143
ارثوذوكس سوريا يعتمدون على روسيا في اعادة اعمار الاضرحة المقدسة
عنكاوا كوم \ اوردو بوينت \ فخري رزفي
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


يعتمد المسيحيون الارثوذوكس في سوريا على الدعم الروسي في اعادة بناء الكنائس والاديرة التي دمرها الارهابيون خلال سنوات الحرب في البلاد,  هذا ما قاله رئيس الاساقفة اليكسي شحادة, مدير عام دائرة العلاقات المسكونية والتنمية في البطريركية الارثوذكسية اليونانية (DERD) من انطاكية وكل الشرق لوكالة سبوتنيك.

وقال شحادة "نحن ممتنون للكنيسة الارثوذكسية في روسيا وللحكومة الروسية, حيث وعدونا بدعمنا لاعادة تأهيل وبناء كنائسنا واديرتنا ومدارسنا. أمل ان يأتي هذا الدعم قريبا".
ويستذكر شحادة "الحرب في سوريا اثرت على جميع اجزاء المجتمع السوري, المسيحي والاسلامي".

لدينا مساجد مدمرة ولدينا كنائس مسيحية مدمرة ايضا من قبل داعش "تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام" وجبهة النصرة (جماعات ارهابية محظورة من قبل روسيا).

واستذكر الاب اليكسي ان دائرة الهجرة والجنسية قد تعاونت بالفعل مع الكنيسة الارثوذكسية الروسية في سوريا.
"كان لدينا العديد من الوفود التي حضرت الى سوريا في السنوات القليلة الماضية للتحقق من الكنائس والاديرة, على سبيل المثال احد الاديرة التي زارتها الوفود كانت في معلولا, وهي بلدة تاريخية في ريف دمشق. نأمل ان نواصل هذا العمل معا, ستقوم الكنيسة الروسية والحكومة الروسية بتوحيد جهودها من اجل دعمنا لاعادة بناء كنائسنا واديرتنا".

في عام 2014, امضت بلدة معلولا السورية, الواقعة في محافظة دمشق, عدة اشهر تحت سيطرة جماعة جبهة النصرة الارهابية. وتعرض دير تقلا في البلدة للهجوم, وتم اخذ بعض السكان كرهائن. عادت المدينة تحت سيطرة الحكومة في ابريل 2014. ومنذ ذلك الحين تم اصلاح الدير من قبل المتخصصين السوريين والروس.

واشار شحادة الى ان الدعم المقدم من روسيا مهم بشكل خاص, لان المنظمات الانسانية العالمية لاترى اعادة اعمار الاضرحة المسيحية اولوية. "بشكل عام, تعتبر حالات الاديرة والكنائس حالات خاصة للمساعدة الانسانية, وعلى العموم عندما تحصل على الاموال من مختلف المنظمات الانسانية في جميع انحاء العالم, فانهم لايفكرون في اعادة بناء الكنائس والاديرة. ولهذا السبب نحن سعداء للغاية بوجود الكنيسة الروسية الى جانبنا والحكومة الروسية تدعمنا وتضغط من اجل اعادة بناء تلك الكنائس".

لقد غرقت سوريا في نزاع مسلح منذ عام 2011. في الوقت الحالي تواصل قوات الحكومة السورية عملياتها العسكرية في العديد من مناطق البلاد لابعادهم عن الارهابيين. جاء القرار السياسي وجاءت عملية اعادة بناء البلد وعودة اللاجئين الى الواجهة في سوريا

144
موصل غير امنة ترغم المسيحيين العائدين لبدء رحلة نزوح جديدة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

اعاد مشهد مالوف شهدته منطقة المجموعة الثقافية  اليوم (الاربعاء ) للاذهان ما كانت تعيشه المنطقة المذكورة بالتحديد من اجراءات امنية ترغم   الموظفين والطلبة والكسبة ممن  يقصدون اكثر المناطق شعبية  بمدينة الموصل للاسراع للخروج منها على وقع انذار اتضح  فيما بعد انه كاذب بشان مركبة كانت مركونة واثارت شبهات بتفخيخها .

في ضوء ما شهدته  الموصل  ذكرت صحيفة الشرق الاوسط في تقرير نشرته مصادرها بمدينة الموصل  حول تجدد نزوح عوائل عراقية من مدينة الموصل إلى إقليم كردستان على خلفية تردي الوضع الأمني وارتفاع وتيرة الهجمات والتفجيرات والاختطاف في المدينة التي سيطر عليها تنظيم داعش لمدة ثلاث سنوات.

وبدأت عوائل مسيحية وعربية سنية النزوح من جديد باتجاه مدينتي أربيل ودهوك في إقليم كردستان بعدما كانوا عادوا إلى الموصل عقب إعلان الحكومة العراقية قبل أكثر من عام القضاء على تنظيم داعش عسكريا في البلاد.

ويقول قائد عمليات نينوى اللواء نجم الجبوري في تصريحات صحفية ن «المواطنين ما زالوا يشعرون بالإحباط جراء كل تفجير إرهابي يحدث، فضلا عن معاناتهم السابقة جراء سيطرة تنظيم داعش على المدينة الذي استمر لثلاث سنوات». ويوضح الجبوري أن «هذا الكم من النزوح الجديد يقلق الأجهزة الأمنية، خاصة ونحن نرى أن المواطن الموصلي يشعر بأن الأجهزة الأمنية المحلية لم تعد قادرة على حفظ الأمن بالمدينة، أو في محافظة نينوى بشكل عام، لكن الغريب أن محافظة نينوى ليست هي الوحيدة التي تتعرض اليوم لتفجير عبوة ناسفة أو عجلة مفخخة أو اغتيال مدني هنا وهناك».

وأشار الجبوري إلى أن «هذا يحدث يوميا في محافظة كركوك وبغداد وبابل وصلاح الدين والبصرة وغيرها، لكننا لم نسمع بأن أهالي أي محافظة بدأت الهجرة أو الرحيل إلى إقليم كردستان العراق إطلاقا». وقال: «نحن كقيادة عمليات، نرفض إطلاقا مبدأ النزوح من الموصل وبيع ممتلكات المدنيين أو الاستثمارات أو السكن، داخل الإقليم لأن ذلك يؤثر ويحبط معنويات الأجهزة الأمنية المحلية». وبلغ عدد العوائل النازحة من الموصل إلى كردستان العراق منذ شهر فبراير (شباط) عام 2018 وحتى مطلع الشهر نفسه من العام الجاري ما يقارب أربعة آلاف عائلة، بحسب إحصائية رسمية عراقية.

ووفقا للإحصائية، تغادر العوائل العربية الموصل إلى مناطق كردستان عبر نقطة تفتيش «الوكا»، مدخل محافظة دهوك، و«الكلك»، مدخل محافظة أربيل. وتقول الحاجة أم زكي (60 عاما) التي تقطن محافظة أربيل مع أولادها وأحفادها، إن «الوضع غير آمن ولا يبشر بالخير إطلاقا في الموصل، فما زالت المفخخات والعبوات الناسفة والاختطاف والابتزاز والقتل على الهوية منتشرا في عموم الموصل، الأمر الذي دفعني للنزوح الأبدي إلى أربيل حيث يمكن العيش هنا بأمان دون القلق والخوف الذي كان يرافقني على أولادي خلال خروجهم للعمل». وأضافت: «رغم علمي أن الأعمار بيد الله، لكن أحدا لا يعلم ما يدور برأس الإرهابيين، لذا قررت مع أولادي الخمسة بيع كل ما لدينا من أجل الحفاظ عليهم والعيش هنا في أربيل».

ويبدو أن عمليات الابتزاز من قبل بعض عناصر قوات الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية لأصحاب المحلات والمعارض والتجار دفعتهم إلى النزوح مجددا إلى إقليم كردستان. ويقول معتز نبيل (رجل أعمال): «أنا وأكثر من 16 تاجرا في مجال السيارات والبورصة غادرنا الموصل إلى إقليم كردستان بعد أن وجدنا أن ابتزاز بعض عناصر القوات العراقية لا يختلف عن ابتزاز عناصر (داعش)، ويكون الخطف والقتل مصير من لا يدفع الإتاوات». وأضاف: «العديد من المتاجر أغلقت أبوابها ونقل أصحابها تجاراتهم من الموصل إلى محافظة دهوك حرصا على أراوحهم المهددة.

 إنه شيء مؤسف أن يترك المرء بلدته الجميلة، ولكن للضرورة أحكام والأمن والأمان نعمة لا يعرفها إلا من فقدهما». وأدى فقدان سيدة تدعى أم حكمت اثنين من أبنائها في تفجير سيارة مفخخة في منطقة المجموعة الثقافية منذ نحو 10 أيام إلى أن تتخذ المرأة قرار النزوح إلى أربيل حفاظا على ما تبقى من أفراد عائلتها بعدما أصبح العيش في الموصل لا يطاق.

وقال محافظ نينوى نوفل العاكوب عبر تصريحات صحفية إن «عودة ظاهرة النزوح من الموصل أمر يبعث على القلق، ونحن متخوفون من ارتفاع أعداد النازحين»، مشيرا إلى أن هناك أكثر من 180عائلة مسيحية كانت عادت إلى منازلها العام الماضي في الساحل الأيسر من الموصل، وهي اليوم تعود مرة أخرى تاركة منازلها بعد تلقيها الموافقة من رجال الدين على الهجرة أو النزوح مجددا لأن الأمن لم يستتب بالكامل بعد. وطالب العاكوب الحكومة العراقية «بتغيير الأجهزة الأمنية أو زيادتها وإبعاد بعض عناصر الأجهزة التي تعمل على ابتزاز المدنيين تحت كل الذرائع

145
سولاقا وميرام اوراق (كاتانيتش ) في بطولة الصداقة الدولية الثانية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
يسعى منتخب العراق الوطني لتجاوز اخفاقه في مطلع العام الحالي حينما  عجز عن الوصول للادوار الحاسمة لبطولة الامم الاسيوية  التي جرت منافساتها في دولة الامارات العربية المتحدة حينما يعاود ظهوره في بطولة الصداقة الدولية الثانية التي سيحتضنها ملعب البصرة الدولي نهاية شهر  اذار (مارس ) الجاري ..
ودعا المدرب السلوفيني كاتانيتش 23 لاعبا للمشاركة في البطولة التي سيخوض المنتخب العراقي مبارياته فيها الى جانب كلا من منتخبي  سوريا والاردن ابرزهم المحترفين ممن غابوا عن تشكيلة المنتخب في استحقاقه الرسمي الاسيوي بداعي الاصابة وهو اللاعب جستن ميرام  كما سيشارك اللاعب ريبين سولاقا بعد تلقيه دعوة التمثيل للمنتخب الوطني ويلعب العراق مباراته الاولى بالبطولة ضد المنتخب السوري وذلك يوم 20 اذار (مارس) الجاري فيما تعقبها مباراة المنتخبين السوري والاردني وذلك يوم 23 اذار (مارس) على ان تختتم البطولة بلقاء المنتخبين العراقي والاردني وذلك يوم 26 اذار (مارس) الجاري..

146
سباح من ابناء شعبنا يتلقى دعوة للمشاركة ببطولة دولية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تلقى السباح المعروف يونان سعد دعوة  من الاتحاد التركي للسباحة  لغرض المشاركة ببطولة ساحل اللانيا  الدولي  للسباحة  والمؤمل اقامتها في منتصف ايار (مايو ) القادم .. وقال سعد في  تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم ) ان  الدعوة التركية تعد  المشاركة الدولية  الاولى التي يعول على تحقيق انجاز يضاف الى ما حققه في ميادين السباحة المحلية لاسيما انجازه الاهم وهو قطعه لرقم قياسي بسباحته في  سد دهوك  في وقت سابق ..

147
اتحاد الأدباء والكتاب السريان يستضيف الراهب د.سامر صوريشو يوحنا
عنكاوا كوم- خاص
إستضاف اتحاد الأدباء والكتاب السريان الراهب د.سامر صوريشو يوحنا في محاضرة بعنوان"دور الرهبنه الهرمزية في حفظ التراث واللغة السريانية " مساء يوم الإثنين 11 آذار 2019 في كنيسة دير السيدة حافظة الزروع في ألقوش.
بدأت المحاضرة بالترحيب بالحضور من قبل الأديب فائق بلو، وقدَّم نبذة عن حياة الضيف، ليبدأ الضيف محاضرته بالحديث عن أعمال الرهبتة قي الحفاظ على المخطوطات، مشيرًا أن (هذه المخطوطات تمَّ نقلها من مكتبة ألقوش خمسة مرَّات للحفاظ عليها مبيِّنًا ذلك بالتواريخ ومن نقل هذه المكتبة وآخرها كان قبل إستيلاء تنظيم "داعش" على منطقة سهل نينوى).
وأوضح (بأن المخطوطات تمَّ فهرستها للسهولة رغم وجود كمية منها تحتاج إلى الفهرسة والفهرسة تمت بجزأين (977 مخطوطة باللغة السريانية، 196 مخطوطة باللغة العربية).
وأكَّد الضيف (أن الرهبنة أعدَّت تصاميمها لإنشاء مركز ثقافي يحتوي على مكتبة ودير للرهبنة مع كنيسة في عنكاوا، ولكن العمل متوقِّف حاليًا في المشروع، ويتمُّ البحث عن منظمات داعمة لتكملته).
وعن طريقة الحصول على هذه المخطوطات والكتب بيّن الضيف أن (المخطوطات جمعت من الأديرة الأخرى التابعة للرهبنة ومن المكتبات الشخصية من خلال نسخها من الرهبان والهدايا، فضلًا عن نتاجات الرهبان في التأليف والنشر)، وقبل الختام أجاب المحاضر على أسئلة الحضور التي أغنت المحاضرة
وأختتمت المحاضرة بكلمة رئيس اتحاد ا\لأدباء والكتاب السريان الأديب روند بولص أشار فيها إلى (ضرورة المحافظة على المخطوطات بطريقة عصرية وإنشاء مختبر ومكتبة خاصة لحفظها تثبَّت فيها فهارسها في مكتبة يونسكو لكسب حماية دولية).
 كما بيَّن (أهمية تأسيس الرهبنات، حيث أصبحت الأديرة والكنائس والصومعات والكهوف منارًا للعلم والمعرفة، وتحوَّلت إلى مدارس وجامعات تدرِّس العلوم المسيحية والطبيعية ومنها مدارس "أنطاكيا والرها ونصيبين ودير زوقنين وقرتمين ودير قنسرين.. وغيرها").
وتطرٌّق إلى مشاركة الاتحاد في المؤتمر  الدولي الثاني للدراسات السريانية  الثاني سينعقد في جامعة القاهرة في 18 آذار الجاري.
حضر الندوة عدد من الكهنة والرهبان وعدد من ممثلي الكيانات السياسية والاجتماعية ورئيس اتحاد ا\لأدباء والكتاب السريان روند بولص ونائب الرئيس الأديب أكد مراد ورئيس لجنة الإعلام الأديب رمزي هرمز ياكو، وعدد من الأدباء والكتاب وجمع من أهالي ألقوش.
الجدير بالذكر أن الأنبا ز. سامر صوريشو يوحنا الراهب هو من مواليد نينوى 1980، حاصل على بكالوريوس ترجمة من الجامعة المستنصرية في بغداد "2001-2005"، وبكالوريوس لاهوت "1999- 2006" ودبلوم في دراسات ما بعد التخصص في علم المكتيات من الفاتيكان "2012-2013" وحاز على شهادة الدكتوراه بتقدير إمتياز مع مرتبة الشرف سنة 2014 في فلسفة الشرق الأدنى القديم.
يجيد العديد من اللغات ويحمل شهادات فيها
عضو اتحاد الأدباء والكتاب السريان منذ عام 2004
عضو اتحاد الأدباء والكتاب في العراق منذ 2005
عضو في جمعية المترجمين العراقيين منذ 2005
عينه السينودس الكلداني المنعقد في بغداد في 7 شباط 2015 عميدًا بالوكالة لكلية بابل للفلسفة واللاهوت في عنكاوا وتنحَّى عن منصبه بتاريخ 1 كانون الأول 2016، عقب إنتخابه رئيسًا عامًا للرهبانية.
أحد الأعضاء اللجنة الخماسية التي إنبثق عنها إفتتاح قسم اللغة السريانية في كلية التربية- جامعة صلاح الدين وكان أستاذًا زائرًا منذ إفتتاح القسم 2016-2017، حتى تنسيه على ملاك وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للتدريس في الجامعة ذاتها.

148
رئيسة كتلة المجلس الشعبي ببرلمان كردستان تعلن لـ(عنكاوا كوم ) اللجان البرلمانية التي ستحظى بتمثيل مسيحي فيها
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
شهدت جلسة برلمان اقليم كردستان التي عقدت امس ( الثلاثاء ) مناوشات على اثرها طلب رئيس البرلمان من اعضاء كتلة الجيل الجديد الخروج الجلسة. وقالت مصادر في تصريحا ت صحفية انه (بسبب تحديد اعضاء اللجان الدائمة للبرلمان حدثت مناوشات خلال جلسة امس ، الامر الذي ادى الى طلب رئيسة البرلمان فالا فريد من اعضاء كتلة الجيل الجديد الخروج من الجلسة رؤساء الكتل الممثلة في البرلمان كانوا قد اجتمعوا مسبقا  لمناقشة كيفية توزيعها على
اساس الاستحقاق الانتخابي وفقا لقانون سانت ليغو اضافة لتمتع عضو البرلمان بالخبرة  ومراعاة رغبته بتمثيل اللجان  التي بلغ عددها 15 لجنة  وتضم 11 عضوا فيها ..وقالت كلارا عوديشو  رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان كردستان  بان المكون المسيحي سيحظى برئاسة احدى هذه اللجان اضافة الى منصب نائب رئيس لاحدى هذه اللجان حيث حظي ممثلي المكون المسيحي  ب9 لجان من ضمنها لجنة مثل فيها  ممثل المكون الارمني في برلمان اقليم كردستان  واضافت عوديشو في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم ) بان ممثلي المكون المسيحي سيكون لهم مشاركة في اللجان  التالية وهي اللجنة القانونية و لجنة بيشمةركة و لجنة تربية و لجنة شهداء جينوسايدو لجنةطاقة و ثروات الطبيعية و لجنةبلديات والنقل و الاتصالات و السياحة والاعمار و الاستثمار و لجنة النزاهة و اوقاف و لجنة شؤن الاجتماعية و الدفاع عن حقوق المرأة و حقوق الانسان حيث تم التصويت عليها  في جلسة امس  مشيرة بانها ستشارك في لجنتين هما لجنة البلديات والنقل و والاتصالات و السياحة و الاعمار و الاستثمار
ولجنة ثانية هي لجنة الاوقاف و الشؤون الدينية..

149
إستئناف أعمال مشروع المجاري في مركز قضاء الحمدانية 
عنكاوا كوم- خاص
أستئنفت أعمال مشروع المجاري في مركز قضاء الحمدانية، حيث  أوضح قائممقام قضاء الحمدانية المهندس عصام بهنام متي في حديث خاص "تم فتح عدة مواقع عمل مهمة من المؤمل اكمالها خلال الفترة القادمة، وتم الاطلاع على خطة العمل الموضوعة وزيارة المواقع من قبلي بصحبة المهندس سعد مدير الشركة والكوادر الهندسية المنفذة".
وعن سير العمل ومدَّة التنفيذ أكّد قائممقام القضاء بأنه "سيتم متابعة  سير العمل وبالتنسيق والمتابعة مع معالي وزير الإسكان والإعمار  مباشرةً".
جدير ذكره أن مشروع المجاري في مركز قضاء الحمدانية أثار موجة كبيرة من سخط أهالي القضاء منذ بدء العمل قبل أكثر من سبعة سنوات وتوقَّفه عدد من المرَّات بسبب مشاكل بين الجهة المنفذة والحكومة الاتحادية، كما تسبَّب في العديد من الحوادث.
.
 

150

نتائج و فعاليات اختتام مسابقة وكالة خبر الدولية للقصة القصيرة جدا

عنكاوا دوت كوم/وكالة خبر |
اختتمت صباح اليوم, السبت, فعاليات مسابقة وكالة خبر الاعلامية, السنوية, الدولية, للقصة القصيرة جدا , في نسختها الرابع, على قاعة نادي الجامعة الوطنية للعلوم و التكنلوجيا في الناصرية, بحضور جماهيري, و قد امتدت المسابقة على مدى ثلاثة أشهر, إذ انطلقت في 23 - 11 - 2018 تزامنا مع يوم الكلمة العالمي, و أطلق عليها دورة القاص " هيثم بهنام بردي " تكريما لمنجزه الأدبي في اثراء الساحة الأدبية لمسيرة القصة القصيرة جدا.





المسابقة أقيمت بالتعاون مع البيت الثقافي في ذي قار, و برعاية الجامعة الوطنية للعلوم و التكنلوجيا, وقد أدار الحفل الأستاذ محمد الحسيناوي, وتناول دراسة القصص الفائزة د.خالد حويبر شمس, و ألقى كلمة الجامعة الوطنية للعلوم و التكنلوجيا د. عبدالرزاق الربيعي, رئيس الجامعة, بينما قام مدير البيت الثقافي أ. احمد حسن المشرفاوي بقراءة كلمته ممثلا عن وزارة الثقافة.

وقد قرأ القاص حيدر الناصري القصص العربية الفائزة بالمراكز الخمس الأولى, اضافة لسيرة أدبية للمحتفى به أ. هيثم بردي.

53383979_414633319286632_576721108925939712_n
53850193_2316011345297626_7809609845442609152_n
منظم المسابقة عباس عجاج البدري أشار لدور المؤسسات التي ساهمت في إنجاح المسابقة منذ انطلاقتها الأولى 2015, و شكر كافة الجهات التي كان لها الدور الأبرز في إقامة هذه النسخة ,كما هنأ كافة المشاركين و الفائزين.



وقد أعلنت أسماء الفائزين , الذين تم تقسيمهم إلى فئتين حسب نظام المسابقة,



الفئة الأولى.. الفائزون العرب:

المركز الأول – رغداء ياسين العلي – سوريا, عن قصتها " اسْتفَاقَةٌ "

المركز الثاني – صلاح بن طوعري – اليمن, عن قصته " بخت "

المركز الثالث – أكثم صالح – سوريا, عن قصته " كظيم "

المركز الرابع – فراس محمد الحميدي – سوريا, عن قصته " فرانكشتاين "

المركز الخامس – صقر حبوب – فلسطين, عن قصته " مَسْكَنٌ "



الفئة الثانية .. الفائزون من العراق:

المركز الأول – حسين عيدان حسن – بابل, عن قصته " شهُود "

المركز الثاني – محمد الميالي – كربلاء, عن قصته " صمت "

المركز الثالث – حسن علي الناشي – ذي قار, عن قصته " حِذقٌ "

المركز الرابع – مهدي مبدر حمادي – ذي قار, " مسرح "

المركز الخامس – فاضل العباس – ذي قار, عن قصته " قضية "





وقد أشرف على تحكيم المسابقة نخبة من الأدباء العرب برئاسة د. محمد ياسين صبيح من سوريا, و عضوية كل من :- منذر فالح الغزالي - المانيا



- حسن برطال - المغرب

- مريم بغيبغ - الجزائر

- رولا العمري - الاردن

- عدنان الحلايقة - فلسطين

- محمد يونس محمد - العراق

- عماد نوير - العراق




151
كيف وثق ال زكريا يوم المسيحيين الاسود في الموصل ؟
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
صدر للمؤرخ والاكاديمي معن عبد القادر ال زكريا كتاب جديد حمل عنوان (ليلة سقوط الموصل وما بعدها ) ضمنه مذكراته ازاء الايام العصيبة التي عاشتها المدينة ابان سقوطها بيد تنظيم الدولة الاسلامية صيف عام 2014 مستعرضا من خلال يومياته التي دونها محن العوائل الموصلية والمرارات التي تجرعوها ليضحي الكتاب وثيقة ادانة ازاء من اشتبه بتسليمهم للمدينة  وهربهم منها وترك مصير الملايين من الموصليين  غامضا مرهونا بالضبابية والمجهول  وسط مدينة مهجورة  تنشب النيران في  اغلب اروقتها وفي الثكنات العسكرية ..ومن ضمن  ما احتواه الكتاب اليوم الاسود للمسيحيين  وهو الواقع في يوم  الخميس 17 تموز  حيث ذكر ال زكريا  بان الدواعش الغزاة  قد عرضوا  في بيان لهم نشر  على مختلف وسائل الاعلام  وفي الجوامع ان على المسيحيين خيارين لاثالث لهما اما الدخول في الاسلام خلال يومين  او ترك بيوتهم واموالهم لاياخذوا منها  قيراط من المال والذهب والاثاث حيث ذكر ان سخط شديد ساد بين الاهالي واستياء عام من دون مقاومة تذكر  وواصل ال زكريا تدوين ما تعرض له المسيحيين اذا كتب في يومياته الخاصة  بالجمعة 18 تموز ازاء محنة مسيحيي الموصل  بان احد اقربائه اخبره بانه بعد صلاة الجمعة  لهذا اليوم قيام الخطيب فتلى  من منبر رسول الله في حي العربي بيان الدولة الاسلامية  وفيه ينهون المهلة التي منحوها للمسيحيين في الموصل  بطلب اللقاء بهم وواجب دخولهم الاسلام فلم يحضر منهم احد ولامن يمثلهم فقال البيان لم يبق بيننا وبينهم غير السيف وفعلا قاموا بتطبيقه فامروا كل مسيحيي الموصل بترك المدينة  دون اخذ سيارة  او اغراض او اثاث او ذهب او نقود ولاحتى هويات او جوازات سفر  وسواها من الوثائق الثبوتية  وتابع ال زكريا  بان سيطرات داعش المسلحة  استقرت في حي العربي وتلكيف الذاهبة  الى دهوك وسيطرات في حي الزهراء والتحرير  للذاهبين الى الحمدانية  واربيل  للقيام بتفتيش دقيق ومخزي كل ركاب السيارات الخارجة والداخلة  من المسيحيين  حتى اصبحت مدينة الموصل خالية من سكانها من المسيحيين  تماما  وقال ال زكريا بانه في ذلك اليوم استلم مكالمة  من احد ابناء منطقته في حي الاندلس واصفا شخصية المتكلم بانها من ذوي النفوس الضعيفة حيث قال الاخير مزهوا بان حي الاندلس اصبح اليوم بعوائله حيا خالصا للسكان المسلمين ..

152
روائي موصلي  يسلط الضوء على محنة مرضى الثلاسيميا  في رواية جديدة
(جابر) اتقن السريانية حينما سرى بجسمه دم  متبرع من بغديدا
عنكاوا كوم –خاص
 
صدرت عن دور نشر ( سطور وسومر وسنا ) في العراق، رواية جديدة للعراقي نوزت شمدين  المقيم حاليا في مملكة النرويج حملت عنوان ( ديسفيرال )، جاءت في 256 صفحة من القطع المتوسط.
الرواية تتحدث عن (جابر) الذي عاش كل عمره يتزود بالدم مرة واحدة كل ثلاثة اسابيع، بسبب عدم قدرة جسمه على إنتاج الهموغلوبين، ويحقن بدواء ( الديسفيرال ) الذي تغرز إبرته في بطنه لأثني عشر ساعة كل يوم من أجل إخراج الحديد من جسمه ومنع تراكمه في اعضائه الداخلية وقتلها. بانتظار أمل شبه مستحيل لإجراء عملية زرع نخاع العظم ليصبح سوياً مثل بقية الناس.
يشعر الشاب مع كل مرة يحصل فيها على دماء بحلول المتبرع في جسده. فيحصل على قدراته وذكرياته حتى يصبح ذلك متعته الحياتية الوحيدة بعد ان منعته عائلته المتشددة دينيا من استخدام التلفاز ووسائل التواصل. وممارسة أي من الفعاليات الرياضية او الاجتماعية خوفا على عظامه الاسفنجية من التكسر بسبب هشاشة  عظامه.
لكن كل ذلك يتغير عندما يحصل على دماء تبرعت بها( ليان)، بائعة الزهور التي تعيد الى عالمه الضوء. ويجد بظهورها سبباً لبقائه على قيد الحياة، بعد أن تجاوز عمره سقوف توقعات الاطباء والأدعية الموجه الى الله ليطول عمره. فلم يكن يتوقع احد ان يعيش ليتجاوز العشرين من عمره.
ثلاثة أصوات تنقل تفاصيل الرواية التي هي الأولى وعلى الإطلاق التي تتناول قضية مرضى ( الثلاسيميا) أو (فقر دم البحر الابيض المتوسط). وتفتح ملف إهمال إجراء فحص ما قبل الزواج من قبل المقبلين على الزواج لأسباب مختلفة. وكذلك اهمال المؤسسات الصحية لمعاناتهم والنتيجة مئات الالاف من المرضى في العالم العربي وخارجه.
ترجم قسم منها الى اللغة النرويجية. وستصدر في كتاب مشترك في شهر أيار المقبل ويوزع في مهرجان (ليلهامر الدولي للآداب ) في النرويج.
وتعد هذه الرواية الرابعة ضمن منجز الروائي نوزت شمدين إذ صدرت له في سنة 2002 عن دار الشؤون الثقافية في بغداد رواية (نصف قمر). وصدرت طبعتها الثانية عن دار نشر مومنت في لندن سنة 2015. ورواية (سقوط سرداب) عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت -2015. وطبعة ثانية عن الاتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين في نينوى سنة 2017. والنسخة الكردية عن ذات الرواية صدرت عن دار انديشة في السليمانية –العراق سنة 2017. ورواية (شظايا فيروز) عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت سنة 2017.
وهذا مقطع من الرواية  :
لم تكن أمي تفهم كثيراً من الأشياء التي أقولها وأنا أدور في البيت مثل قط تائه. وحتى التي كانت واضحة المعاني بالنسبة إليها أو التي نقلها إليها أبي بكثير من التوجس، لم تعرها أهمية كبيرة لقناعتها التامة باستحالة صدورها عن طفل مثلي لم يتعلم بعد القراءة والكتابة. وفسرتها لجدتي في حواراتهما اليومية لقتل الوقت على أنها مجرد أحاديث التقطتها أسماعي وأنا مع أبي خارج البيت. إذ كانت مؤمنة بأنني عبارة عن جهاز تسجيل بشري يمشي على قدمين لإمتلاكي موهبة حفظ أسماء الاشخاص والأماكن وقدرة ذاكرتي على تخزين أي حوار يجري ضمن حدود نطاق سمعي حتى وإن كان همساً.
لكن في صباح ذلك اليوم الذي كانت تنتف فيه ريش مؤخرة دجاجة غارقة في ماء قدر ساخن بالمطبخ إنتبهت إلى أنني أكلم الأطباق والملاعق التي ألعب بها بلغة أخرى ليست عربية. وفيها الكثير من حرفي(الثاء والخاء)، تشبه الأغنية التي كنت أرددها قبل يومين وأنا شبه فاقدٍ للوعي بعد نهار طويلٍ قضيته في مستشفى مدينة قره قوش المسيحية حيث تبرعوا لي بالدم هناك.
كان عمود بخار القدر يحول بيننا حين سمعتني أذكر أسم المسيح، فهرعت إلى جدتي في الصالة والريش يتساقط منها. وحين دخلتا ممسكتين ببعضهما ويرددان سوية أدعية الخوف. وجدتاني فوق الدولاب ويدأي المتشابكتين قريبتان من وجهي، أقول مُغمض العينين بصوت فيه غلظة:
 " لتكن مشيئتك. كما في السماء كذلك على الأرض. خُبزنا الذي للغد أعطنا اليوم. وأغفر لنا ذنوبنا كما نغفر نحن أيضا للمذنبين إلينا. ولا تُدخلنا في تجربة. لكن نجنا من الشرير. بالمسيح يسوع ربنا لأن لك الملك والقوة والمجد إلى الأبد. آمين".
سألتها جدتي وهي تشير للقِدر:
"هل سميت باسم الله قبل أن تملأيه بالماء الساخن ؟ ".
أجابت أمي بحيرة:
" لا أعرف أنا أبسمل دائما".
قالت جدتي بحماس وهي تترنح في مشيتها نحو الباب :
" راقبيه جيداً، لدي علاجه ".
إرتفع بعد لحظاتٍ صوت عبد الباسط عبد الصمد من جهاز التسجيل في الصالة بقراءة مجودة لسورة الجن. وأخذت جدتي القرآن المعلق داخل كيس قماش أخضر اللون من جدار غرفتها وجلبته لتضعه على رأسي في المطبخ وأمي خلفها وبيَديها عودا بخور يتصاعد منهما خيطا دخان.
وحين وصل أبي ظهراً كانت أمي قد أشعلت للتو عود البخور العاشر وجدتي ترش التواليت بالماء الممزوج بالملح وأنا في المطبخ أحاول إنقاذ الدجاجة الغريقة. ضم اليهما جهوده لطرد الشياطين والجن الكافر من البيت من خلال قراءة المعوذات متنقلاً من غرفة إلى أخرى وسبابته مرفوعة أمامه.
وقبل أن يمدوا أيديهم لطعام الغداء قُلتُ فجأة وأنا أشبك يدي مجدداً والصقهما بجبينيّ:
" يا ربنا أنت المنبع الدائم لجميع الخيرات, إليك نتوسل بأن تبارك وتقدس لنا هذا الطعام الذي نستلمه من وجودك لكي نستعمل مأكلنا بتعقل كما أنك تتوقع ذلك منا. ساعدنا لنعترف بك دوماً كالأب السماوي صانع كل الخيرات وأن نطلب قبل كل شيء الغذاء الروحي الكائن في كلمته المقدسة لكي تتغذى أرواحنا أبدياً بيسوع المسيح مخلصنا. آمين".
ظلوا يراقبون بصمت التهامي فخذ الدجاجة مع رقبتها والرز الذي في الطبق. وتابعوا بدهشة وقوفي الإحتفالي بعد آخر لقمة وكيف رفعت ذراعي إلى الجانبين وقلت بخشوع: 
"سبحوا الرب يا كل الأمم. حمدوه يا كل الشعوب. لأن رحمته قد قويت علينا وأمانة الرب إلى الدهر. هللويا ".
كررت مرة أخرى وأنا أضُم يدي إلى صدري:
" هللويا ".
قال أبي وقد جمدته الصدمة على كرسيه:
" زاهدة. أبنك تمسح ! " .
 

153

أحمد سليم لـاليوم السابع«الباغوز» ترسم نهاية مذابح الإيزيديين وداعش

عنكاوا دوت كوم/اليوم السابع
منذ أن دخلت عصابات داعش إلى سوريا والعراق عبر الحدود التركية ولمدة ثمانى سنوات.. منذ بداية ما أطلق عليه الربيع العربى والدولتان تشهدان أسوأ مشاهد العنف من المنتمين لداعش.. مذابح جماعية القتل على الهوية واغتصاب الفتيات والسيدات واستعبادهن ثم بيعهن وكذا بيع الأطفال.. آلاف الداعشيين الذين تسللوا إلى سوريا والعراق والذين انتموا إليهم من أبناء الدولتين تقلصت سلطاتهم سواء فى العراق أو سوريا التى يشهد شمالها حاليا آخر حملات تطهير للجيب الداعشى المتمركز فى «الباغوز» وهى منطقة حدودية مشتركة مع العراق كانت تمثل الجيب الأخير لداعش بعد هزائمه المتتالية واختفاء زعيمه أبوبكر البغدادى.. التطورات الميدانية على الأرض تشير إلى قرب انتهاء الحملة التى قامت بها قوات «قسد» قوات سوريا الديمقراطية منذ الإعلان الأخير لترامب لسحب القوات الأمريكية.
 
المشاهد التى تبثها كاميرات التليفزيون والمواقع الإخبارية لمقاتلى داعش المستسلمين تؤكد أنها النهاية المعلنة، ولكنها لن تكون النهاية الحقيقية للوجود الداعشى سواء فى سوريا أو العراق وأيضا فى مختلف دول العالم، فهناك العشرات وربما المئات من الذئاب المنفردة التى عادت إلى دولها الأصلية فى أوروبا وربما أيضا الجزائر وبعض الدول الأفريقية.. «قسد» تحاول إنهاء سيطرة داعش على مساحة لا تتعدى كيلو مترا يحصنها أفراد التنظيم بالعديد من الأكمنة التى تمتلئ بالمتفجرات والتى امتد استعمالها إلى وضعها فى المنازل والتى شهدت تفجيرا لأربعة منازل كان أحدها مقرا لأبى بكر البغدادى.
 
الخروج المهين لداعش والهروب الكبير لهم من العراق ومن سوريا سبب هاجسا مرعبا لأوروبا التى تتخوف من وصول عناصر منهم إلى دولها خاصة أن الذين استسلموا منهم حوالى 800 شخص وتضم القائمة أجانب من أوروبا ودول الاتحاد السوفييتى السابقة هذه الدول تشهد استنفارا أمنيا ومتابعة مخابراتية لعناصر التنظيم وسط الاتجاه فى بعض الدول لإسقاط جنسيات المنتمين للتنظيم.
 
ما يحدث فى الباغوز يؤكد همجية داعش وخروجهم عن كل المبادئ الإنسانية فبعد معارك مع قوات «قسد» تم تحرير 14 طفلا إيزيديا من قبضة مسلحى داعش شمال منطقة الباغوز السورية وهؤلاء قد تم اختطافهم من منطقة شنكال مع عائلاتهم فى قوات سابقة.
 
تحرير منطقة الباغوز لن يكون فقط إعلانا عن تحرير آخر جيب لداعش فى الشمال السورى، ولكنه ربما يعنى أيضا نهاية المأساة التى تعرض لها الإيزيديون منذ اندلاع الصراع فى سوريا أو العراق، وتم خلاله اختطاف السيدات والفتيات لتتم المتاجرة بهم فى أسوأ مظهر من مظاهر الاستعباد، وفى أسوأ إساءة للإسلام فى تاريخه.. انهيار مقاتلى داعش دفعهم إلى القيام بمذبحة جديدة راح ضحيتها حسب ما ذكرنا صحيفة «ديلى ميل» البريطانية أكثر من خمسين سيدة وفتاة إيزيدية قام أفراد التنظيم بذبحهن بعد أن كانوا يستعبدهن جنسيا طوال السنوات الأربع الماضية وتم اكتشاف المذبحة عبر وحدة للقوات الخاصة البريطانية أثناء مشاركتها فى الهجوم على آخر معاقل داعش فعثرت على خمسين رأسا لفتيات وسيدات إيزيديات فى مقلب للقمامة بالباغوز.. هذه المذبحة تزامن معها بيع الإيزيديات فى سوق للنخاسة بالباغوز وصل فيه سعر الفتاة إلى 20 ألف دولار فى حين يصل سعر الطفل الإيزيدى إلى عشرة آلاف دولار.. نشطاء وعائلات إيزيدية يحاولون شراء من تبقى فى قبضة داعش خشية قتلهم.
 
ولكن ومع القرب من انتهاء الوجود المعلن لداعش فى سوريا والذى سبقه أيضا الإعلان عن ذلك فى العراق وتحول التنظيم الذى كان يسعى إلى تأسيس ما يسمى بدولة الخلافة وإنهاء حلمه مع ما يحدث فى العراق وسوريا من مواجهة سواء بقوات الدولتين أو بدعم التحالف الدولى أو الروسى.. الحلم الداعشى المنتهى اعتقد أنه لن يتوقف وسوف يواصل أعضاء التنظيم المتبقون أو الهاربون من هجمات «قسد» فى الشمال السورى أو حصار الجيش السورى فى أماكن أخرى.. هؤلاء لا شك أنهم وقيادات التنظيم المتبقية على قيد الحياة، خاصة أن مقر أبو بكر البغدادى حتى الآن غير معروف ولا يوجد تأكيد لمكانه، فهناك من يشير إلى عودته إلى العراق وهناك من يؤكد أنه شوهد فى الباغوز مؤخرا حسب شهادة لأبوهاجر وهو قيادى داعشى تم القبض عليه مؤخرا عن طريق قوات سوريا الديمقراطية.. المشهد السورى يتجه الآن إلى الإعلان عن تحرير الأراضى السورية من قبضة التنظيمات المسلحة واختفاء أغلب عناصر تلك التنظيمات وهروب قياداتها مع جفاف التحويل من بعض الجهات والدول.. يقابل ذلك تحرك قوات سوريا الديمقراطية والذى أنهى الوجود الداعشى فى الشمال السورى والاتجاه للإعلان عن منطقة آمنة وسط هدوء بوسط سوريا وجنوبها هذا المشهد ينبئ عن مرحلة جديدة فى سوريا ربما تشهد عودة للاجئين والبدء فى إعادة الإعمار.
 
المشهد العراقى الموازى أيضا يحمل ربما نفس التوقعات مع عودة للجيش العراقى، وإن كان الوجود القوى لقوات الحشد الشعبى يلقى ظلالا على من يحكم ويسيطر فعليا واختلاف المشهد العراقى فى وجود تقسيم سابق لمناطق السيطرة للشيعة أو السنة أو الأكراد، ولكن المظهر الأهم هو غياب تنظيم الدولة «داعش» عن الوجود فى الصورة بشكل واضح.. المشهدان العراقى والسورى ينبئان عن تغير واضح فى خريطة الشام بعد ثمانى سنوات من الصراع القوى فى سوريا وضعف ذلك فى العراق.. ولكن اختفاء داعش من الصورة لن يكون المشهد الأخير فى حياة تنظيم الدولة الذى تتوقع له مراكز الدراسات والمحللون أن يتوجه إلى الشمال الأفريقى وهى المنطقة الأخطر والتى تشهد تحضيرا ربما لربيع أسود آخر بعد انطلاق المظاهرات فى الجزائر وظهور الجيش كقوة مسيطرة وحاكمة وبدء تحرك جماعات إسلامية بحجة الدفاع عن الديمقراطية.
 
وربما يكون التحرك عبر عناصر التنظيم والتى يطلق عليها الذئاب المنفردة فى عواصم أوروبا والتى تشهد تفجيرات من حين لآخر وكذا محاولات عناصر أخرى بتنفيذ عمليات انتحارية فى دول مختلفة.
 
المشهد الأهم أن ما يحدث فى الباغوز يرسم ملامح نهاية تنظيم داعش ويسهم أيضا فى رسم نهاية حقيقية لما تعرض له الإيزيديون من مذابح واختطاف واغتصاب.. وينهى أيضا سنوات سوداء عاشها السوريون فى محافظات مختلفة.. وربما تشهد الأيام القادمة وضع ملامح للنهاية الفعلية للتنظيم فى الشام.

154

صور عامة لمدينة خانقين العراقية (الجزيرة نت)[/center]

عنكاوا دوت كوم/الجزيرة نت/زينب الأركوازي-خانقين

مدينة ليست ككل المدن، تجمع القوميات والأديان والمذاهب، وتتنوع فيها اللهجات واللغات والثقافات، كالثقافة التركمانية والكردية والعربية والآشورية والكلدانية.. إنها خانقين الواقعة بمحافظة ديالى شرقي العراق.

تمتد جذور خانقين في أعماق التاريخ على بعد نحو 2500 عام، وعرفت منذ القدم بمدينة التآخي والتعايش، وقد عاش فيها مسيحيون ويهود ومسلمون، وانعكس التآخي في الواقع على سكانها الذين ينحدرون من قوميات عربية وكردية وتركمانية.

ومن أبرز معالم المدينة، كنيسة "البشارة" التي بنيت عام 1950، والتي اعتبرها ابن خانقين خليل أشرف إحدى أهم المعالم الدينية فيها، مشيرا إلى أنها تمثل رمزا للتعايش السلمي، وأن أهل المدينة يحافظون عليها رغم كونها مهجورة ولا تمارس فيها أية طقوس دينية منذ زمن طويل.

وعن حجم المسيحين في خانقين، أوضح أشرف أنه لم يبق منهم سوى عائلة مسيحية واحدة بعدما هاجرت 33 عائلة مسيحية بسبب الحرب العراقية الإيرانية في ثمانينيات القرن الماضي.

من الآثار الصامدة في خانقين (الجزيرة نت)

الحركة الثقافية
وعن النشاط الثقافي في خانقين، بيّن أحد وجهائها نهاد حسين الخياط أن المدينة مفتوحة أمام الثقافات المختلفة، مما جعلها ميدانا لتفاعل الثقافة العربية والكردية والثقافتين الفارسية والتركية، مؤكدا أن هذا الانفتاح مهّد الطريق أمام التيارات السياسية والمذاهب والطوائف المختلفة.

وأشار الخياط في حديث للجزيرة نت أن دور العبادة والأماكن الأثرية كان لها الأثر في انتشار روح التسامح الديني والثقافي على أرض الواقع.

وأضاف أن المضايف كان يرتادها مختلف طبقات السكان من الكسبة والتجار والشعراء والمثقفين وشيوخ العشائر ورجال الدين، وفيها يتسامرون ويتبادلون الأحاديث والأفكار والأشعار.

كاكي: ورد ذكر خانقين في المدونات الأغريقية باسم "تيتوس" (الجزيرة نت)
أصل خانقين
عن تاريخ خانقين، تحدث للجزيرة نت الكاتب والباحث شاكر دارا الكاكي موضحا أن ذكر المدينة جاء في المدونات الإغريقية باسم "تيتوس" ومعناها "المنظر الجميل"، وعند اليونان باسم "أرتميتوس" أي المصيف، بينما أطلق عليها الكرد اسم "جالاوسر" ومعناها الرابية المطلة. كما ورد ذكرها في المدونات الآكدية باسم "هليان"، والفارسيةباسم "إيلوان"، أما بعد الفتوحات الإسلامية فعرّبت إلى "حلوان".

يعود تاريخ خانقين إلى ما قبل الإسلام، وتتميز عن باقي المدن بموقعها الإستراتيجي والتجاري والعسكري وتاريخها العريق بحسب ما قاله الكاكي، مؤكدا أنها ذات طبيعة متباينة ما بين جبلية وسهلية ومعابر حدودية ومزارات ومعالم أثرية ودينية وسياحية.

وأضاف في حديثه للجزيرة نت أن تسمية خانقين جاء قبل ظهور الدولة الصفوية حسب المصادر والأبحاث بأكثر من ألف عام، ويوجد من معالمها الأثرية الجسر الحجري القديم.

نور: خانقين منطقة جذب سياحي
لاعتدال مناخها (الجزيرة نت)

تركيبة السكان
وعن التركيبة السكانية للمدينة، قال رئيس مجلس القضاء المحلي لقضاء خانقين سمير محمد نور إن أغلبية السكان من القومية الكردية، تليها القومية العربية، مضيفا أنه يسكن فيها عوائل تركمانية متوزعة بين ناحيتي جلولاء والسعدية.

وتمتاز خانقين بخصوبة أراضيها، إذ تنتشر فيها البساتين، ويتوسط أراضيها الزراعية نهر الوند الذي ينبع من إيران.

ويضيف نور أن في خانقين ذات المناخ المعتدل عدة معالم سياحية يقصدها السياح من أنحاء العراق، ومن أهمها مصيف سرتك وكلات ومزار بابا محمود ووادي القصب وسدة الوند.

وتعد المدينة من مناطق النزاع بين الحكومة المركزية في بغداد وإقليم كردستان العراق، وقد عالجها الدستور العراقي وفق المادة 140 منه خلال ثلاث مراحل: التطبيع والإحصاء والاستفتاء.
المصدر : الجزيرة

155
مسيحيون سوريون  استوطنوا  الهند محور رواية  تحظى باهتمام كبير


عنكاوا كوم  -خاص
سلط موقع الجزيرة الالكتروني الضوء على رواية  لكاتبة هندية تدعى  اروند  هاتي تطرقت من خلالها  الى مجتمع ابطاله مسيحيون سوريون استوطنوا الهند  حيث صدرت بعنوان  "إله الأشياء الصغيرة" وكانت كاتبة الرواية هاتي قد حازت على جائزة البوكر عام 1997.  وبين الموقع الالكتروني  بان هذه الرواية ذات الطابع الملحمي _ كما وصفها صحفيون أجانب _ جمعت بين براعة السرد وجمالية اللغة والغوص في أعماق الشخصيات، نفذت إلى تفاصيل الحياة الطبقية والدينية لشخصياتها واستطاعت أن تدهش القارئ بحسيتها وجمال وصفها وقد صدرت الرواية بترجمة عربية  لجهان الحندي  حيث نشرتها دار الجندي في سوريا وصدرت  بـ374 من القطع الكيير حيث كان محور احداث الرواية 72 عائلة  سورية مسيحية  استوطنت الهند  لتكون مع الهنود السريان  الارثوكس مجتمع لمسيحيي سوريا وفيما يلي تفاصيل ما نشره موقع الجزيرة الالكتروني ازاء الرواية :.
 
لأحداث:
الحكاية في هذه الرواية ككل حكاية هندية مليئة بالمفاجآت والأحداث البعيدة عن المنطق لكنّها لا تنتهي نهاية سعيدة. تحكي مأساة توأم (فتاة وصبي إستا وراحيل) يلتقيان بعد مرور ثلاثة وعشرين عاماً من انفصالهما القسري، تحكي الفتاة تفاصيل نشأتها في عائلة جدتها من جهة أمّها، سيدة العائلة المسيحية التي نذرت نفسها للكنيسة. والدة البطلة تزوجت من رجل هندوسي سكير مما أثار غضب عائلتها عليها، لم يستمر الزواج طويلاً فقد هجرها زوجها بعد إنجابها طفلين، وتركها تواجه مصيرها وحيدة. تعرّج الرّوائية على حياة أفراد الأسرة "الأخ" وزوجته الإنجليزية التي طلّقته، الطفلة التي جاءت تزور والدها بعد تسعة أعوام وماتت غرقاً بعد أسبوعين من مجيئها إلى الهند، انتحار الأم الشابة، وغرق المعشوق بعد جلسة تعذيب في مركز البوليس، ونفي الولد "التوأم" وهجرة البطلة "التوأم" إلى أمريكا.
لرواية:
تناولت "روي" في روايتها أوضاع النّساء ونظام الطبقات القاسي في الهند كما حلّلت بذكاء الأوضاع السّياسية المعقدة في "كيرالا".
 
في حديثها عن الشّخصية الذكورية المتسلطة تصف الرّوائية على لسان إحدى بطلاتها في الصفحة 210 وضع النساء "في سنوات نموها شاهدت آمو والدها ينسج نسيجه القبيح، كان ساحراً ودمثاً مع الزوار، ويتوقف قليلاً لمداهنتهم إذا صدف وكانوا من البيض، تبرّع بالمال لدار الأيتام ولعيادات البرص، عمل جاهداً على صورته العلنية أمام الناس كرجل أخلاقي كريم ومحنّك مطّلع، لكنّه لوحده مع زوجته وأولاده كان يتحوّل إلى آمر شرس مرتاب شنيع، بمسحة من دهاء شرير متوحش، كانوا يضربون ويذلون ومن ثم كان عليهم تحمّل حسد الأصدقاء والأقارب لأن لهم هذا الزوج والأب الرائع!".
 
هذا المقطع المجتزأ من الرواية يفضح العلاقات الاجتماعية بكلّ مساوئها وأمراضها.
 
رب الأسرة رجل يملك شخصيتين إحداهما للبيت والثانية للمجتمع، في شخصيته الأولى عنيف ويضطهد عائلته ويتعامل معهم بشراسة مستخدماً سلطته القمعية.
 
مع الناس كريم ومعطاء ومتعاون ويمدّ يد المساعدة للجمي
ع الناس كريم ومعطاء ومتعاون ويمدّ يد المساعدة للجميع. العائلة _النموذج المصغّر عن الشعب_ تتلقّى الإهانات وتتألم ومع ذلك عليها أن تبدو أمام الآخرين ممتنة وفخورة بالرجل الذي يقودها.
 
لا تختلف العائلة تحت هذا التّوصيف عن الدولة ككل، ربُّ الأسرة كالحكّام الطغاة تماماً يتعامل في حكمه بمكيالين فالسّياسة الخارجية منفصلة تماماً عن السّياسة الدّاخلية.
 
الأسلوب:
 
اعتمدت روي على التّقنية السّينمائية في كسر رتابة السّرد في قفزات زمنية مفاجئة حيث تقطع السرد للزمن الحالي لتروي ما سيحدث بعد زمن ثمّ تعود لتقطعه في قفزة إلى الخلف.. مما يجعل القارئ في دوامة التقاط الحدث والركض وراءه. كقولها في الصفحة 162 "بدت راحيل بثوبها ذي الأشرطة الصلبة ونافورتها في الحب _في_ طوكيو كجنية مطار ذات ذوق مريع. كانت محاطة بأوراك رطبة (كما ستكون مرة أخرى، في جنازة في كنيسة صفراء) وشوق متجهم.
 
اللغة الحارة والجميلة والوصف الحسي يمنحان القارئ إحساساً أنّه يعيش داخل العمل، يستطيع السير مع الشخصيات في الأماكن المرسومة بدقة، وأن يحاور الشخصيات بمنطقها، وكأنّه على معرفة حقيقية بها.
 
عالم روي في هذه الرواية عالم واقعي دافئ يستقطب أحاسيس القارئ وتعاطفه ويغوص معها في جماليات الكتابة إلى درجة يستعيد قراءة بعض المقاطع أكثر من مرة.
 
الكاتبة تتميز ببراعة الوصف فالدقة التي ترسم بها الأماكن تجعل القارئ يراها كما يرى لوحة مرسومة يتأملها بعينيه ويلمسها بأصابعه ويكاد يشمّ الروائح المصاحبة لها.
 
إضافة لما سبق:
حين نخرج من الرواية بشكل كامل كما نخرج من فيلم هندي مثير، نستطيع محاكمة الرواية بهدوء بعيداً عن البروباغندا المصاحبة للأعمال الفائزة بجوائز البوكر.
 
السؤال الذي طرح نفسه حين أنهيت قراءة الرواية، هل مُنحت جائزة البوكر للكاتبة الهندية الشابة "وهذه الرواية عملها الأول" على أسس فنية أدبية أم كانت هناك مقاييس محددة أجازت هذا العمل ورشّحته للعالمية؟
 
الرواية تحفل بمجمل ما نراه رائجاً في الغرب فهي تحكي عن المُحرّمات الدّينية والجنسية:
 
1_"علاقة حب بين أخت الجد المراهقة وقسيس أمريكي" نتيجة تلك العلاقة تغيير طائفة المراهقة وتأثيرها السلبي فيما بعد على أحفاد أخيها.
 
2_زواج "آمو" المسيحية من هندوسي وما ينتج عنه من آثار سلبية على نفسية التوأم وحياتهما.
 
3_علاقة محرّمة بين الابنة وعامل ماركسي من فئة المحرّم لمسهم تنتهي بجنون الابنة وحرمانها من أولادها.
 
4_علاقة بين الأخ المتعلم ونادلة مطعم إنجليزية تخونه مع صديقها وتحرمه من ابنته تسعة أعوام.
 
5_حادثة اغتصاب عامل في السينما للطفل الحالم.
 
مجمل ما ورد في العمل يجعل القارئ يتساءل عن مغزى أن تنسب الكاتبة هذه المشاكل والجرائم لبيئة سورية رغم أنّ المهاجرين السّوريين وفدوا إلى الهند قبل ألفي سنة متجاهلة أنّ الهنود كانوا يطلقون على هذا الدين (المسيحي) الدين السّوري المضيء، فهل أرادت القول مثلاً إنّ المجتمع الهندي يخلو من هذه الانتهاكات؟ وطالما أنّها تريد الكشف عن أمراض اجتماعية داخل المجتمع الهندي فالأولى بها أن تبتعد عن هذه التسميات خاصة وأنّ المدّة الزمنية كانت كفيلة بانصهار هؤلاء (السّوريين) ضمن المجتمع انصهاراً تاماً.
 

156
(كابني ) تدعم  رياضة روحية لمدرسة للتلاميذ النازحين في رحاب دير السيدة بناحية القوش
عنكاوا كوم –خاص
رعت منظمة (كابني ) للمساعدات الانسانية  الرياضة الروحية التي اقامتها مدرسة النصر الثانية للنازحين  حيث اقيمت في رحاب دير السيدة حافظة الزروع في ناحية القوش ..وقال معلم اللغة السريانية في المدرسة  التربوي سامر الياس سعيد  ان  الرياضة الروحية تضمنت عددا  من الفعاليات الروحية لتنشئة تلاميذ المدرسة  من ضمنها محاضرة القتها معلمة التربية المسيحية الست ايما كرة بيت  حول دلالات الصوم واهميته بمناسبة حلول ايام الصوم الاربعيني المقدس  اضافة لكلمة موجزة لمديرة المدرسة الست هيام وعد الله  حول مكانة السيدة العذراء  في نفوس مسيحيي الموصل  حيث استعرضت عددا من المدارس والكنائس  التي حملت اسم السيدة العذراء  كما قدمت احد معلمات المدرسة وهي الست ميادة  هاني  موجزا لتاريخ دير السيدة العذراء حافة الزورع مسلطة الضوء حول تاريخ انشائها والمحطات التي مر بها كما قضى تلاميذ المدرسة اوقاتا ممتعة في العاب مسلية  في الجانب الترفيهي الخاص بالرياضة الروحية  مثنين على مبادرات منظمة (كابني) ودعمها اللامحدود للانشطة التي تعنى بالجانب التراثي والتاريخي لحواضرنا المسيحية ..

157
"إله الأشياء الصغيرة". رواية عن السوريين المسيحيين في الهند

عنكاوا دوت كوم/الجزيرة/ابتسام تريسي
السؤال الذي طرح نفسه حين أنهيت قراءة الرواية، هل مُنحت جائزة البوكر للكاتبة الهندية الشابة "وهذه الرواية عملها الأول" على أسس فنية أدبية أم كانت هناك مقاييس محددة أجازت هذا العمل


رواية "إله الأشياء الصغيرة" للكاتبة الهندية "أروند هاتي" حازت على جائزة البوكر عام 1997. هذه الرواية ذات الطابع الملحمي _ كما وصفها صحفيون أجانب _ جمعت بين براعة السرد وجمالية اللغة والغوص في أعماق الشخصيات، نفذت إلى تفاصيل الحياة الطبقية والدينية لشخصياتها واستطاعت أن تدهش القارئ بحسيتها وجمال وصفها.

الرواية ترجمة جهان الجندي، دار الجندي سوريا، تقع في 384 صفحة من القطع الكبير.

تتناول الرواية مجتمع السوريين المسيحيين الذين استوطنوا في الهند.

عام 52 للميلاد ارتحل القديس توما أحد تلامذة المسيح إلى الهند للتبشير بالمسيحية وفي عام 345 هاجرت 72 عائلة سورية مسيحية واستوطنت الهند، وكوّنت مع الهنود السريان الأرثوذكس مجتمع السوريين المسيحيين.
الأحداث:

الحكاية في هذه الرواية ككل حكاية هندية مليئة بالمفاجآت والأحداث البعيدة عن المنطق لكنّها لا تنتهي نهاية سعيدة. تحكي مأساة توأم (فتاة وصبي إستا وراحيل) يلتقيان بعد مرور ثلاثة وعشرين عاماً من انفصالهما القسري، تحكي الفتاة تفاصيل نشأتها في عائلة جدتها من جهة أمّها، سيدة العائلة المسيحية التي نذرت نفسها للكنيسة. والدة البطلة تزوجت من رجل هندوسي سكير مما أثار غضب عائلتها عليها، لم يستمر الزواج طويلاً فقد هجرها زوجها بعد إنجابها طفلين، وتركها تواجه مصيرها وحيدة. تعرّج الرّوائية على حياة أفراد الأسرة "الأخ" وزوجته الإنجليزية التي طلّقته، الطفلة التي جاءت تزور والدها بعد تسعة أعوام وماتت غرقاً بعد أسبوعين من مجيئها إلى الهند، انتحار الأم الشابة، وغرق المعشوق بعد جلسة تعذيب في مركز البوليس، ونفي الولد "التوأم" وهجرة البطلة "التوأم" إلى أمريكا.
الرواية:

تناولت "روي" في روايتها أوضاع النّساء ونظام الطبقات القاسي في الهند كما حلّلت بذكاء الأوضاع السّياسية المعقدة في "كيرالا".

في حديثها عن الشّخصية الذكورية المتسلطة تصف الرّوائية على لسان إحدى بطلاتها في الصفحة 210 وضع النساء "في سنوات نموها شاهدت آمو والدها ينسج نسيجه القبيح، كان ساحراً ودمثاً مع الزوار، ويتوقف قليلاً لمداهنتهم إذا صدف وكانوا من البيض، تبرّع بالمال لدار الأيتام ولعيادات البرص، عمل جاهداً على صورته العلنية أمام الناس كرجل أخلاقي كريم ومحنّك مطّلع، لكنّه لوحده مع زوجته وأولاده كان يتحوّل إلى آمر شرس مرتاب شنيع، بمسحة من دهاء شرير متوحش، كانوا يضربون ويذلون ومن ثم كان عليهم تحمّل حسد الأصدقاء والأقارب لأن لهم هذا الزوج والأب الرائع!".

هذا المقطع المجتزأ من الرواية يفضح العلاقات الاجتماعية بكلّ مساوئها وأمراضها.

رب الأسرة رجل يملك شخصيتين إحداهما للبيت والثانية للمجتمع، في شخصيته الأولى عنيف ويضطهد عائلته ويتعامل معهم بشراسة مستخدماً سلطته القمعية.

مع الناس كريم ومعطاء ومتعاون ويمدّ يد المساعدة للجميع. العائلة _النموذج المصغّر عن الشعب_ تتلقّى الإهانات وتتألم ومع ذلك عليها أن تبدو أمام الآخرين ممتنة وفخورة بالرجل الذي يقودها.

لا تختلف العائلة تحت هذا التّوصيف عن الدولة ككل، ربُّ الأسرة كالحكّام الطغاة تماماً يتعامل في حكمه بمكيالين فالسّياسة الخارجية منفصلة تماماً عن السّياسة الدّاخلية.

الأسلوب:

اعتمدت روي على التّقنية السّينمائية في كسر رتابة السّرد في قفزات زمنية مفاجئة حيث تقطع السرد للزمن الحالي لتروي ما سيحدث بعد زمن ثمّ تعود لتقطعه في قفزة إلى الخلف.. مما يجعل القارئ في دوامة التقاط الحدث والركض وراءه. كقولها في الصفحة 162 "بدت راحيل بثوبها ذي الأشرطة الصلبة ونافورتها في الحب _في_ طوكيو كجنية مطار ذات ذوق مريع. كانت محاطة بأوراك رطبة (كما ستكون مرة أخرى، في جنازة في كنيسة صفراء) وشوق متجهم.

اللغة الحارة والجميلة والوصف الحسي يمنحان القارئ إحساساً أنّه يعيش داخل العمل، يستطيع السير مع الشخصيات في الأماكن المرسومة بدقة، وأن يحاور الشخصيات بمنطقها، وكأنّه على معرفة حقيقية بها.

عالم روي في هذه الرواية عالم واقعي دافئ يستقطب أحاسيس القارئ وتعاطفه ويغوص معها في جماليات الكتابة إلى درجة يستعيد قراءة بعض المقاطع أكثر من مرة.

الكاتبة تتميز ببراعة الوصف فالدقة التي ترسم بها الأماكن تجعل القارئ يراها كما يرى لوحة مرسومة يتأملها بعينيه ويلمسها بأصابعه ويكاد يشمّ الروائح المصاحبة لها.
إضافة لما سبق:

حين نخرج من الرواية بشكل كامل كما نخرج من فيلم هندي مثير، نستطيع محاكمة الرواية بهدوء بعيداً عن البروباغندا المصاحبة للأعمال الفائزة بجوائز البوكر.

السؤال الذي طرح نفسه حين أنهيت قراءة الرواية، هل مُنحت جائزة البوكر للكاتبة الهندية الشابة "وهذه الرواية عملها الأول" على أسس فنية أدبية أم كانت هناك مقاييس محددة أجازت هذا العمل ورشّحته للعالمية؟

الرواية تحفل بمجمل ما نراه رائجاً في الغرب فهي تحكي عن المُحرّمات الدّينية والجنسية:

1_"علاقة حب بين أخت الجد المراهقة وقسيس أمريكي" نتيجة تلك العلاقة تغيير طائفة المراهقة وتأثيرها السلبي فيما بعد على أحفاد أخيها.

2_زواج "آمو" المسيحية من هندوسي وما ينتج عنه من آثار سلبية على نفسية التوأم وحياتهما.

3_علاقة محرّمة بين الابنة وعامل ماركسي من فئة المحرّم لمسهم تنتهي بجنون الابنة وحرمانها من أولادها.

4_علاقة بين الأخ المتعلم ونادلة مطعم إنجليزية تخونه مع صديقها وتحرمه من ابنته تسعة أعوام.

5_حادثة اغتصاب عامل في السينما للطفل الحالم.

مجمل ما ورد في العمل يجعل القارئ يتساءل عن مغزى أن تنسب الكاتبة هذه المشاكل والجرائم لبيئة سورية رغم أنّ المهاجرين السّوريين وفدوا إلى الهند قبل ألفي سنة متجاهلة أنّ الهنود كانوا يطلقون على هذا الدين (المسيحي) الدين السّوري المضيء، فهل أرادت القول مثلاً إنّ المجتمع الهندي يخلو من هذه الانتهاكات؟ وطالما أنّها تريد الكشف عن أمراض اجتماعية داخل المجتمع الهندي فالأولى بها أن تبتعد عن هذه التسميات خاصة وأنّ المدّة الزمنية كانت كفيلة بانصهار هؤلاء (السّوريين) ضمن المجتمع انصهاراً تاماً.

158
شبهات تحوم حول الية توزيع الاراضي في ناحية القوش ومديرة الناحية تمتنع عن الرد
عنكاوا كوم-خاص
حامت دوائر الشك حول الية توزيع الاراضي التي جرت مؤخرا في ناحية القوش  بحسب مصادر مطلعة اكدت للموقع ان العملية  غابت عنها الشفافية واقصي منها  الاعلاميين لتغطية فقراتها بشكل مستغرب.

المصادر اكدت ان الناحية رعت مؤخرا عملية توزيع اراضي بلغت نحو (170) قطعة من القطع الغيرمميزة حيث تقدم نحو 600 مواطن من اهالي الناحية  للتقديم للحصول على تلك الاراضي حيث كانوا مستوفين الشروط التي  ابرزتها الناحية في سبيل  استملاك تلك الاراضي لكنها في المقابل انتهجت  نظام القرعة الذي  جوبه بالكثير من الانتقادات خصوصا وان هذا النظام 'القرعة'  لاينسجم مع السياقات المتبعة ضمن اطر القانون العراقي الخاص باستملاك الاراضي  والتقديم عليها .

واكدت المصادر  الخاصة بالموقع ان ادارة الناحية وجهت بتوزيع قطع اراضي مميزة لموظفي البلدية  والناحية لابراز تميز غير مبرر عن المتقدمين الاخرين وان احدهم  موظف في وزارة الداخلية بالحكومة الاتحادية واخرى موظفة بصفة عقد وليست على الملاك الدائم .

وبادر  مراسل الموقع بمحاولات للاتصال بمديرة الناحية السيدة لارا زرا من اجل الحصول على التوضيحات الخاصة بالية التوزيع  لكن الاخيرة امتنعت عن الرد عبر اتصال هاتفي مبررة بانها ليست معنية باعطاء تفاصيل حول الية توزيع الاراضي  لموقع(عنكاوا كوم ) مشيرة بانها معنية باعطاء هذه التفاصيل للوزارة التي تنتسب اليها فقط ..

159
رئيس تحرير  مجلة (سيمثا ) يتحدث لـ(عنكاوا كوم ) عن دور الاعلام بنشر اللغة السريانية
اللغوي الاب شليمون ايشو  يشدد على دور الانترنت في  الارتقاء بواقع التعليم السرياني
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
يسعى  العالم اليوم للاحتفاء باللغات الاصيلة للشعوب من خلال تخصيص عام 2019 كعام لهذه المناسبة من خلال التشديد على اللغات وتعزيز مكانتها بين الشعوب وانقاذ ما يمكن انقاذه  من لغات في طريقها للاندثار نتيجة الكثير من العوامل التي تسعى  لانحسار عدد المتحدثين بهذه اللغات ومن بينها اللغة  السريانية  رغم الكثير من العوامل الايجابية التي تتضاعف في تعزيز مكانة لغتنا  ومن بينها تواصل صدور المطبوعات التي تهتم  باللغة السريانية وادابها وابرزها مجلة (سيمثا ) التي يحاول القائمين عليها  تحدي عشرات المعوقات من اجل التواصل في اصدارها  وهذا ما يسلط الضوء عليه  اللغوي المعروف الاب شليمون  ايشو خوشابا رئيس تحرير المجلة في حديثه لموقع (عنكاوا كوم ) عبر التفاصيل التالية :
*صدر مؤخرا  العددان 41-42 من مجلة سيمثا عبر مجلدها التاسع،فهل يمكن ان تسلط الضوء على مسيرة المجلة  التي تشير ترويستها الى انها تعنى  باللغة السريانية  وتراثها وادابها ؟
-مثلما هو معروف بان المجلة فصلية حيث  مضى على صدور العدد الاول منها نحو 12 عاما  ومنذ عام 2007 فالمجلة تواصل صدورها بانتظام  رغم كل المؤشرات التي مر بها شعبنا لاسيما سيطرة تنظيم داعش فضلا عن الازمة الاقتصادية التي ادت لتقليص اعداد الاصدار فبينما كنا نصدر 4 اعداد  سنويا  فتقلص العدد لعددين  في السنة ..
*لكن ثمة ملاحظة  بما يتعلق بوتيرة الاخراج الفني حيث بقيت المجلة محافظة على تصميمها مع الاخذ بنظر الاعتبار مواكبة التطوير  باعتماد تصاميم حديثة  بين فترة واخرى ؟
-نعم اتفق معك في ان تصميم المجلة بقي محافظا على وتيرته فهذا ديدن المجلات الرصينة  المحكمة التي تهتم بنشر البحوث والدراسات  باستثناء ان الغلاف يتغير  مع كل عدد باختيار انماط من الخطوط السريانية لخطاطين معروفين يستعرضون نتاجاتهم الفنية على اغلفة المجلة  كما ان الملاحظ بان هيئة تحرير المجلة ايضا تغيرت  حيث لم تكن كما كانت قبل عقد وعامين هي عمر المجلة وربما تاثرت بفعل الهجرة  لكن رغم كل تلك المعوقات فالمجلة بقيت محافظة على وتيرة اصدارها  اضافة لمجلات كانت دار المشرق الثقافية  تحرص على اصدارها ومنها ومجلة هباوي الخاصة بالاطفال التي تقلص اصدارها بشكل كبير فضلا عن مجلة تراثنا الشعبي التي توقفت تماما بفعل الازمة الاقتصادية ..
*والمتابع لصفحات المجلة سيلمس ان هنالك  اشخاصا محددين يكتبون بانتظام فيها دون متابعة اسماء اخرى  تحاول ان تكتب في المجلة ؟
-اود التاكيد ان مجلة (سيمثا ) منفتحة على الاخرين  حيث تاتينا المواد ونستقبلها  من حيث كونها تهتم  باللغة السريانية  وتراثها  وتاريخ بلاد ما بين النهرين  على ان تكون مقالات علمية رصينة  مدققة لغويا  فلدينا في هذا الشان كهيئة تحرير  ضوابط ومعايير محددة  في نشر المواد التي  ترسل الينا ..
*وما حجم التواصل بين المؤسسات المعنية باللغة السريانية في نشر ابحاثها ودراساتها في المجلة ،هل لديكم مشاريع في هذا الخصوص ؟
-نعم فان في كل عدد من المجلة  تجد ان هنالك نماذج من الادب السرياني  سواء القديم او الحديث  والمجلة ايضا متاحة في ايدي الباحثين والاكاديميين  بالاضافة لاتاحتها للطلبة الدراسين في اقسام اللغة السريانية  فهم من الشرائح التي تستفيد مما ينشر فيها  سواء عن الادباء او الشعراء  او تاريخ الاداب السريانية بشكل عام كما نوظف علاقاتنا مع اساتذة  قسم اللغة السريانية في جامعة صلاح الدين  او جامعة بغداد للتواصل بارسال موادهم العلمية لغرض نشرها  خصوصا بما يتعلق  باللغة والتراث السرياني كما نسعى للاتصال بشكل شخصي مع الاكاديميين  في تلك المنافذ لغرض تشجيع طلابهم  لكتابة ابحاثهم ودراساتهم باللغة السريانية  وقبل فترة ليست بالقصيرة  نشر باحث متخصص يدعى  عزيز ايليا بحثا للحصول على متطلبات الحصول على شهادة الدكتوراه حيث كان عنوان بحثه لهجة اهالي عقرة السريانية  كما ندعم بشكل مستمر كل الباحثين والدارسين من اجل تيسير المصادر التي يحتاجونها في سبيل انجاز ابحاثهم من خلال دار المشرق  ..
*وكون المجلة تعنى  باللغة السريانية وتراثها وادابها ، فالى اي مدى تجد ان للاعلام دور في الارتقاء بنشر هذه اللغة ؟
-طبعا للاعلام دور حيوي وفاعل في هذا الامر يضاف اليها التقنيات الحديثة  التي يمكن توظيفها في هذا المجال  خصوصا وان شبابنا يمكن  التوجه اليهم عبر تلك المنافذ لتشجيعهم في التواصل مع اللغة  من خلال تعلمها او الكتابة بها  فلماذا  مثلا نكتب في النت باللغة العربية ولانسعى للتعلم للكتابة بلغتنا  ونشرها حتى بالتشديد على استخدام اللهجات المحكية  او الكلاسيكية  في التواصل لدعم التحدث بلغتنا  فكما هو معروف بان عملية التعليم السرياني قائمة في الاقليم منذ عام 1992 ولكن هنالك شوائب تعترض هذه العملية ..
*الى جانب المطبوعات السريانية ، هنالك حركة دؤوبة من قبل لغويين بنشر المعاجم والقواميس اللغوية ..كيف تجد هذه الحركة الدؤوبة وما هو رايك في وتيرة استمرارها ؟
-اجدها مهمة لكنها تواجه مشكلة مزمنة كما هو الحال مع مطبوعاتنا التي تعاني من مشكلة التوزيع فحاليا البريد الذي ينقل تلك المطبوعات الى بلاد الغرب متوقف فضلا عن مشكلة التوزيع داخليا وهذه الحركة التي نجدها باصدار المعاجم والقواميس اراها مناسبة كون تجربة التعليم تعاني نقصا حادا في هذا الشان  وكانت هنالك في السابق مبادرة من قبل اتحاد الادباء والكتاب السريان  باعادة طبع قاموس المطران اوجين منا  وهي خطوة جيدة برغم نفاذ الطبعات الخاصة بهذا القاموس ..
*وكلغوي لديك العديد من الكتب المختصة بتعليم اللغة السريانية ، كيف تجددور المؤتمرات المعنية باللغة في استقطاب اللغويين ؟
-فرصة مهمة هذه المؤتمرات  لغرض نشر الافكار الخاصة بالارتقاء بواقع اللغة السريانية  وقد كان لدار المشرق تجربة رائدة في هذا الشان حينما رعت  5 مؤتمرات في اعوام سابقة  اثنين منها اقيم خارج العراق وفي تركيا  تحديدا حيث كانت الدار تتحمل كل نفقات المشاركين  لكن المؤتمرات التي تجري للاهتمام  باللغة تجدها تجري على نفقة الباحث ..
 

160
المتحدث باسم السوتورو يختص «بوابة المواطن» بأول حوار إعلامي ويؤكد: هذه حقيقتنا


المتحدث باسم السوتورو

عنكاوا دوت كوم/المواطن/سيد مصطفى
يعتبر السريان هي أحد العرقيات والشعوب الأصلية في سوريا، والتي كونت قوات خاصة بالأمن الداخلي لها "السوتورو" في إطار الإدارة الذاتية بشمال سوريا.

وتعتبر قوات الأمن الداخلي السريانية "السوتورو" من القوات المميزة وحالة فريدة من نوعها في الداخل السوري لحماية هذا الشعب حاورت "بوابة المواطن" آكاد حنا المتحدث باسم السوتورو، لمناقشة كيفية تكوين تلك القوات ودورها.

كيف تكونت قوات السوتورو؟
إن تحقيق الأمن والأمان والاستقرار هو حق طبيعي لجميع الشعوب ومكونات المنطقة والعالم أجمع، وبدورها الحماية والدفاع ظاهرة جاءت نتيجة العيش في ظل الأزمة السورية، حيث أن مجتمع شمال شرق سوريا لديه الحق لحماية قيم المجتمع السياسية والاقتصادية والأخلاقية وحرية المرأة حيث تقع مهام حماية كل ما سبق على قوى الامن الداخلي التي يعد السوتورو ركيزة أساسية منها وتتحمل مسؤوليتها في ظل هذه الظروف الراهنة بدأ عمل قوات الأمن السريانية السوتورو عام ٢٠١٣.

أين تتواجد قوات السوتورو؟
تتواجد في إقليم الجزيرة في الحسكة والقامشلي وتل تمر والقحطانية وديريك وتتألف هذه القوات من أبناء المنطقة من أبناء شعبنا السرياني الاشوري الكلداني والسوتورو ليس مقتصر على المكون السرياني فقط بل هناك ايضًا من المكون العربي والمكون الكردي ضمن صفوف هذه القوات عملها يكون ضمن المدن للحفاظ على استقرار وأمن وأمان المدن من خلال الحواجز الطيارة وحواجز على مداخل ومخارج المدن وايضًا السوتورو شارك بكثير من الحملات العسكرية داخل وخارج اقليم الجزيرة إلى جانب صفوف قوات سوريا الديمقراطية والقوات الرديفة له لمحاربة والقضاء على داعش.

ماهي مهام السوتورو ؟
ترسيخ وحماية أمن وأمان المجتمع وحماية الأشخاص والممتلكات ومؤسسات إضافةً لقوانين حقوق الإنسان الدولية ومقاومة كل الهجمات الفكرية الخاطئة على المجتمع وتطبيق القوانين وقراراته.

ما هي صفات عضو السوتورو؟
إيمان بفكر الأمة الديمقراطية والدفاع المشروع عن حقوق الإنسان في تقرير مصيرها وأن يكون مع مصلحة المجتمع في الدرجة الاولى والاعتماد العادل مقياس لتعامله مع المواطنين وأن لا يستغل عمله ومنصبه ويكون في حالة جاهزية تامة يتقيد بقوانين عمله كما يجب التمتع بالأخلاق والمسؤولية وعلاقته جيدة مع المواطنين وتطبيق القوانين والقرارات العسكرية.

ما هو الفرق بينكم وبين قوات الأسايش والدورات التي يخضع لها قوات السوتورو؟
مؤسسة قوات الأمن السريانية السوتورو وقوات الاسايش جزء من قوى الأمن الداخلي في شمال شرق سوريا حيث هناك تكامل بالعمل بينهما وفق نظام محدد وقوانين امنية هدفها حماية الأفراد والمجتمع والدورات التي خاضها دورات فكرية وتنظيمية وعسكرية إضافة إلى دورات تخصصية في المجال المجال الأمني وقواعده اضافة الى دورات السلاح الخفيف ودورات التدخل السريع والاسعافات الاولية.

ما هي القضايا التي واجهتموها ؟
أغلب القضايا التي تقوم بها قوات الأمن السريانية حالات القتل وتعاطي المخدرات والسرقات وتزوير العملة إضافةً إلى حماية المناسبات والاحتفالات الدينية من خلال دوريات لحماية المدنيين من أي عمل إرهابي.

161
اكاديمي موصلي يستعرض اسماء التربويين الرواد  من المسيحيين في اصدار جديد
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
صدر مؤخرا في مدينة الموصل كتاب بعنوان (مدارس الموصل  وبعض من رواد التعليم فيها في القرن العشرين ) للاكاديمي  الأستاذ الدكتور باسل يونس ذنون الخياط /أستاذ الرياضيات التطبيقية والعلوم الأحصائية والمعلوماتية ٠ حيث جمع واعد المعلومات المهمة للمئات من المعلمين الاوائل  ممن كان للمسيحيين نصيب وافر من تلك الاسماء التي بلورت مهنة التعليم في المدينة  حيث نشر  الكتاب عن دار ابن الأثير للطباعة والنشر في جامعة الموصل ٠
ويتناول الكتاب المذكور  بدايات التعليم في الموصل بالعهد العثماني ٠وتطوره أذ أصبح التعليم ألزامي بتلك الفترة ٠ووصل عدد المدارس الى (١٨)مدرسة أبتدائية ٠ويشير الى أن تاريخ أنشاء دار المعلمين عام ١٩٠٠م مسلطا الضوء  حول  مدارس الطائفة اليهودية بالموصل حيث
كانت أهلية وعددها مدرستان ٠وأشار الى أن تأسيس المديرية العامة لتربية نينوى كان في مطلع القرن العشرين ويطلق عليها حينداك المعارف ٠بالفصل الثاني من الكتاب تناول نماذج من مدارس الموصل  حيث ذكر المدارس الدينية الأسلامية والمسيحية وتواريخ تأسيسها وكوادرها التعليمية  ومن بين نخبة المعلمين المسيحيين الذين ذكرهم الكاتب  وكانوا من الاوائل على الملاك الابتدائي  الدكتور داود قصير  مدير مار توما  الذي اكمل دراسته واصبح عميدا لكلية الهندسة  والاخوين كوركيس وميخائيل عواد حيث كان الاول  معلم في مدرسة شمعون الصفا واصبح مؤرخا مشهور على الصعيدين المحلي والعالمي  اضافة لميخائيل  الذي كان مغلما في مدرسة مار توما  واصبح سكرتيرا لوزارة المعارف ثم التربية والتعليم  ومؤرخا مشهورا  كما يذكر عفيف القس متي مديرا لمدرسة مار توما لمدة طويلة جدا  وزوجته فلم متي مديرة مدرسة الارثوذكس للبنات  وجميل خياط مدير مدرسة الطاهرة والمطران عمانوئيل بني  معلم مدرسة شمعون الصفا مطران الموصل للكلدان  واسحق موسى معلم  قديم لمدرسة مار توما  والياس جرجيس مدير مدرسة بعشيقة  والست ماري زلو  معلمة من اوائل المعلمات  وغيرهم العشرات ممن يذكرهم الكتاب الذي باتت تتداوله مكتبات الموصل ..

162
مواطن من ابناء شعبنا يوضح ردود الافعال حول قضية اراضيه المغتصبة في عنكاوا
عنكاوا كوم –خاص
تلقى موقعنا رسالة من المواطن بويا كوركيس من اهالي ناحية (عنكاوا ) والمقيم حاليا في ملبورن باستراليا  اوضح من خلالها ردود الافعال من قبل القنوات الاعلامية لاسيما الكردية تجاه قضيته المتعلقة باغتصاب احد المتنفذين الكورد لاراضيه في ناحية عنكاوا وفيما يلي نص  الرسالة :
 
 
الى كافه الصحفين و احزاب شعبنا و منظمات حقوق الانسان  ٠ نتيجه لكثير  الاستفسارات
 عن االقضيه اراضى المغتصب من قبل كمال اغا   لذا اود ان ازيدكم علما   ان القضيه  لا زالت مفتوحة وتبدا  من سيطرة تنظيم داعش  حيث بالتزامن لاحتلال هذا التنظيم  مناطق شعبنا في سهل نينوى وسنجار  فقد قام   كمال اغابالسيطرة على الاراضى العائده لى شخصيا بموجب وثيقه قانونيه الصادره من دائره طابو اربيل ملك صرف ضامن للحقوق لشخصيه للمالك هو انا بويا كوركيس كنت املكها فى عنكاوه هرشم واحد على شارع العام  ٢٢ قطعه كل قطعه ٣٠٠ متر بمساحه ٦٦٠٠ متر على شارع تجارى عنكاوه كرده جوتيار ٠ لقد ارسلت بعشرات الرسائل الى معضم مسئولين من وزراء و برلمانين و مسئوين الكبار من حزب الحاكم و ممثلين احزاب شعبنا و  ارسلت  عده رسائل الى اب مسعود برزانى بواسطه مقرات الحزب فى داخل العراق و خارجها و بواسطه اشخاص و ناشدت  منضمه حقوق انسان فى اقليم  و احتفضت بكل نسخ
ارسلت الى قناة  ٢٤ كر دستان لم يتم نشرها ا ٠ اتذكر تم نشرالقيضيه من قبل قناة روداو  كان استنكار
شنيع من قبل اخوانى الاكراد صاحب الضمائرالحيه  و ارسلت رسائل اخرا الى قناة روداو  لم يتم نشرها ٠نشكر المدير العام للاستثمار فى اربيل السيد سامان عرب له موقف مميز بدعم القضيه 
خصص محامى من دائرته مجانا السيد بيجان احمد بموجب كتاب المرقم١٠٩٩ المورخ ١١ََ-٤-٢٠١٧ طلب من وكيل وزير لتقديم المختصب كمال الى محاكم اولا لتزوير سندات الطابو باسمه ٠و لتجاوزه على اراضى وتم تجاوزات اخرى و لقد باشرببناء اراضى المختصبه بدون موافقات اصوليه وانا محتفض بكتاب ولاكن لاسف جمد الكتاب من قبل جهات غيرمعلنا  يتبين انها خارج قانون فى تنفيذه و خلال هذه الفتره تم تشكيل عده لجان لخسم القضيه و قرر كافه لجان لارجاع اراضى لى قانونيا  و عصى كال اغا على تنفيذ قرارات  علما البناء مستمر و عرضه للبيع٠ و فى شهر التاسع سنه ٢٠١٨ تم تشكيل لجنه العليا لها صلاحيات واسعه من رئاسه اقليم و وحضرت انا و محامى و ممثل الكنيسه و السيد د٠سروت و المحتل كمال اغا  الجنه متكون  من محمد شكرى رئيس الجنه و عضوين كل من د٠فرصت صوفى و د٠ محيدين  توجه انذار الى كمال اغا لدينا صلاحيه حتى السجن اذا خالفت قراراتنا اولا تكلمت بكل حريه كل مخالات  ٠قال رئيس اللجنه نحنوا تحت ضخت الخارجى يجب عليا خصم القضيه ٠فى الجلسه اول و الجلسه الثانيه و الجلسه الثالثه رفضت التسويات
الجلسه الاخيره وافقت بعد رجاء من الجنه و حاضرين ٠قرار ان يشكل الجنه سريه لتقيم قيمه الاضى حسب سعر الحالى و يتحمل كمال اغا تسديد مبلغ فورا اذا خاللفت تتحمل السجن و تم توقيع من قبل اللجنه و من قبل كمال اغا و قبلى و من قبل وكيلى ٠بدء كمال اغا بحجج و تماطل بحجه والدى مريض واخت بالمستشفى و اخيرا عصى على دفع المبلغ المقرر من قبل الجنه ٠و تم اتصال بللجنه بدن جواب  سوف اطرق  كل ابواب ليفتح لى و انا لا اجوز من حقى لو يطول طول حياتى و لكم الشكر
 
 
 
 
بويا كوركيس استراليه / مالبورن

163
مقبرة كنائس الموصل الموحدة  تعيش واقعا ماساويا ومطالبات بحفظ كرامة الموتى
عنكاوا كوم -سامر الياس سعيد
في عام 2000 اتفقت بعض الطوائف المسيحية على انشاء مقبرة موحدة  في مدينة الموصل بعد استحالة دفن الموتى في  اروقة الكنائس لتاثرها ببنيتها السيئة  خصوصا وان اغلب الكنائس القديمة عانت من تغلغل المياه الجوفية  وتاثيرها على القبور الموجودة  في محيط تلك الكنائس  فارتات تلك الكنائس انشاء مقبرة في منطقة على اطراف المدينة  هي منطقة وادي عكاب ولكن بعد تاثر الاوضاع الامنية  خصوصا بعد عام 2003 اقتصرت  عملية دفن الموتى على المقربين  من ذوي الموتى نتيجة غياب الامن في المنطقة المذكورة لقربها  من مناطق ساقطة عسكريا  وقد تاثرت المقبرة بشكل كبير بعد سقوط المدينة  بيد تنظيم  الدولة الاسلامية  حيث بادرت عناصر التنظيم المذكور لنبش القبور التي تجاوزت مئات الشواهد وتخريبها والعبث بمحتوياتها  ولم تسعى الطوائف المسيحية  للاهتمام بالمقبرة التي تعاني واقعا مؤلما نتيجة  ما شهدته..وقد عاش ذوي الموتى  الما مضاعفا خصوصا عشية جمعة الموتى  التي يستذكرها ابناء الكنائس  الشرقية قبل الدخول في الصوم الكبير  الذي ينتهي بالاحتفال بعيد القيامة المجيد  وهذا الهاجس عاشوه نتيجة  ابتعادهم لاستذكار الراقدين في هذه المقبرة نظرا لاستقرار اغلبهم في مناطق الاقليم وتشتت الاخرين في دول بعيدة ..

164
الحكم على شاب سويدي لتعليقاته المهينة وتهديده اللاعب جيمي دورماز في كأس العالم

قضت محكمة سويدي على شاب عمره ١٧ عاما بتهمة الاهانة وتهديد اللاعب السرياني جيمي دورماز في بطولة كاس العالم التي اقيمت في الصيف الماضي في روسيا. وقد ادى حينها خسارة السويد امام المانيا بسبب ضربة حرة تسبب بها اللاعب دورماز الى  موجة من التعليقات العنصرية وتهديدات للاعب وعائلته في مواقع التواصل الاجتماعي والانترنيت مما احدث صدرى دوليا واسعا.  اضطر حينها اللاعب دورماز الى القاء كلمة موجهة الى العنصريين خصوصا يقول فيها:

ـ انا لاعب سويدي احمل وبفخر علم وقمصان المنتخب السويدي.

ورغم ان العقوبة كانت رمزيةحيث  كانت غرامة حولي الف دولار  وتبرع بها اللاعب الى احدى الجمعيات لكنها مهمة في اظهار ان مثل  هذه التصرفات مدانة من قبل الناس وتقع تحت طائلة القانون ايضا.

انقر لمشاهدة الحادثة:

https://www.fotbollskanalen.se/sverige/durmaz-uttalar-sig-efter-domen-mot-17-aringen---skanker-skadestandet-till-antimo/

165
عضو برلمان كردستان كلارا عوديشو تتحدث لـ (عنكاوا كوم ) عن المراة المسيحية بعيدها العالمي
على نساء شعبنا توظيف المحن التي مروا بها من اجل الخروج من واقعهم المرير
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
يحل يوم المراة العالمي في الثامن من اذار (مارس ) الجاري  والمراة المسيحية في العراق  تعاني الكثير من التحديات لاسيما بعد تجربة النزوح المريرة التي عاشتها قبل نحو اعوام حينما ارغمها وارغم الالاف من ابناء شعبنا ،تنظيم الدولة الاسلامية  على الخروج من مناطقهم لتجد نفسها بمواجهة الكثير من الماسي والنكبات المؤلمة ..عن واقعها وعن التحديات التي عاشتها  تحدثت عضو برلمان كردستان رئيسة كتلة المجلس الشعبي كلارا عوديشو  لموقع (عنكاوا كوم ) في حوار هذه تفاصيله :
*بداية ما هو تقييمك لواقع المراة المسيحية سواء في العراق بشكل عام او في الاقليم على وجه الخصوص ؟
-في البداية اود تقديم التهنئة والتبريكات لكل نساء العالم بيومهن العالمي  لاسيما نساء شعبنا ممن واجهوا الكثير من الماسي والالام خصوصا النساء التي عشن في  محافظات العراق باستثناء الاقليم  وخصوصا في محافظة نينوى  حيث عشن واقعا مريرا قبل سيطرة داعش حينما  كانت البيئة المحيطة تفرض عليهم  تمييزا جنسيا او طائفيا  وبعد داعش مررن بتجربة قاسية فهنالك الكثير من النسوة ممن كانوا يعيشن واقعا اقتصاديا مستقرا لكنهن واجهن  العكس في فترة النزوح حينما فقدوا  ذلك الوضع المالي المستقر  فضلا عن فقدان الوظيفة او العمل  ومعيل الاسرة  اما في الاقليم  فالمراة المسيحية عاشت امانا واستقرارا يختلف عن قرينتها  التي ذكرتها  لكنني لاانكر وجود تمييز  للمراة في اماكن عملها  لكن بفوارق تكاد تكون بسيطة  لكون ان الاقليم شجع المراة  على العمل واعطائها حيز لاباس به من الحرية والمساواة  والحقوق  حيث كفل لها الدستور نسبة تمثيل في المؤسسات والدوائر بنحو 30 % رغم ان المجتمع الذي تعيش فيه  يتسم بالتزامه بالتقاليد وهو مجتمع محافظ  لكن ما بين العراق والاقليم اود الاشارة الى ان المراة المسيحية تتحمل جزءا من معاناتها كونها لم تتحرك باتجاه المطالبة بحقوقها  وبقيت صامتة  عن ما تعانيه من تحرش في اماكن العمل سواء كان التحرش لفظيا او باشكال اخرى  رغم ان هنالك الكثير من المواثيق والقوانين التي حفظت كرامة المراة وابعدتها عن تلك التجاوزات  حيث نشهد ان  الساحة السياسية على سبيل المثال تخلو من تمثيل مهم ومتميز للمراة  وهذا نابع من عدم  وجود ثقة  للمراة في الاحزاب  حيث عن طريق هذه الاحزاب يمكن للمراة من الوصول لمراكز صنع القرار  حيث بقيت الاغلبية  من نساء شعبنا محكومين بالتقاليد والبيئة المحافظة  رغم ان هنالك نماذج تجاوزت مثل تلك التحديات واذكر على سبيل المثال وزيرة الهجرة  السابقة باسكال وردا او وزيرة الاسكان والبديات السابقة ان نافع  وغيرهن ..
*وهل انصف برلمان كردستان في دوراته السابقة المراة  عموما باصدار قرارات  في صالح هذه الشريحة ؟
- بالتاكيد ان هنالك الكثير من القرارات  التي اصدرها برلمان كردستان  حيث مثلما ذكرت ان القانون كفل نسبة تمثيل للمراة بنحو 30%وهنالك تشجيع من الحكومة  للمراة بدخول المجالات كافة في سبيل تحقيق المساواة المطلوبة  لكن المراة المسيحية تتحمل  جزءا من هذا الابتعاد عن المشاركة والمطالبة بحقوقها لاسيما من خلال ان اغلب قرارات الهجرة  التي تتخذها العوائل المسيحية  هي من جانب المراة التي تبحث عن الامان والاستقرار  لذلك تحض على الابتعاد عن  الوطن من اجل هذا الامر  وهذا برايي نابع من عدم امتلاك النسوة للوعي القومي بالتمسك بالبلد كونه بلدنا ويتوجب علينا  البقاء فيه ..
*وفي ملعب من تضعين الكرة..هل الاتحادات النسائية الخاصة باحزاب شعبنا تتحمل جزءا من جانب التثقيف والتوعية في هذا الشان ؟
-مثلما هو معروف فان المراة حينما تتعرض لظروف معينة فهي تحاول تجاوز تلك الظروف باقصى حدودها  فلذلك عنيت الاتحادات النسائية الخاصة باحزاب شعبنا للالتفات  الى هذا الواقع من خلال تنظيم دورات  في شتى مجالات الاعمال كالتمريض او الحلاقة او الخياطة  نظرا لتحسين الوضع الاقتصادي للنسوة دون الالتفات  الى جوانب اخرى  ابرزها اشراك المراة بالمجال السياسي  فالاولى البحث عن مراكز ثقافية متخصصة للمراة تسهم بتوعيتها وزيادة خبراتها بتاريخ شعبنا من اجل توسيع الفكر القومي لديها وبالتالي تسهم مثل تلك المراكز بتنشئة اجيال لها وعي قومي وفكري قادر على التمسك بالارض والعيش المشارك وتاكيد الشراكة مع الاخرين  حيث ليس لدينا خيار اخر سوى ان نشارك في العيش سواء مع الكورد بمناطقهم او مع العرب في  المناطق التي يتواجد فيها شعبنا ..
*هنالك الكثير من منظمات المجتمع المدني  العاملة في الاقليم ، هل لدينا تمثيل نسوي فيها ؟
-لاينكر ما للمنظمات التي ذكرتها من دور فعال لكن ما يؤلمني وانا اشارك في ورش تلك المنظمات وملتقياتها ان المس غيابا للمراة المسيحية فيها  حتى في المجال الاعلامي او السياسي لذلك ادعو نساء شعبنا لعدم القوقعة في المنزل او الدائرة او اي مكان اخر تتواجد فيه  فهي روح المجتمع وليس كما يشاع بانها نصف المجتمع ..
*في يوم المراة العالمي ، من هي الشخصيات المسيحية التي  يتوجب تكريمها من وجهة نظرك في هذه المناسبة ؟
-هنالك الكثير من النسوة ممن ابرزن جهودا كبيرة في سبيل اعالة عوائلهن بغياب الكثير من مصادر العيش لكنهن اجدن في تسييير سفينة حياتهم وحياة ابنائهم  رغم الرياح والامواج العاتية خصوصا وانني لمست الكثير من تلك النسوة  من خلال محطات حياتي لكنني  اجد ان هنالك   من يستحق ان ينصب له تمثال لتكريمه والاشادة بجهوده  واذكر منهم على سبيل المثال الشخصية الاشورية المعروفة سورما خانم وتفاصيل حياتها وما قدمته مشهود للجميع اضافة للسيدة ماركريت جرجيس التي حاربت الى جانب البيشمركة لتقارع النظام السابق ..

166
اصحاب المولدات في بغديدا يعترضون  على تسعيرة الامبير وينظمون احتجاجا بالمناسبة
عنكاوا كوم –خاص
نظم عدد من اصحاب المولدات الاهلية  العاملة في قضاء الحمدانية (بغديدا ) وقفة احتجاجية  مطلع الاسبوع الحالي  وذلك اعتراضا على تحديد  سعر الامبير  من قبل المجلس البلدي  وقائمقامية القضاء  حيث طالبوا بزيادة تعريفة الامبير  الى 16 الف و500 دينار عراقي مشيرين بان السعر المحدد بـ13 الف دينار عراقي لايفي باوقات التشغيل  المحددة  ولايلبي قيمة الاستهلاك  الخاص بالمولدة اثناء فترة تشغيلها ..وابدى عدد من مواطني البلدة استغرابهم من الوقفة الاحتجاجية لاصحاب المولدات الاهلية خصوصا وان  دخول فصل الربيع  يقلل من فرص تشغيلهم للمولدات نتيجة استقرار الكهرباء الوطنية المجهزة  لعدم تشغيل اجهزة التدفئة الكهربائية ووحدات التبريد المنفصلة (السبالت )..

167
مدير الدراسة السريانية  بوزارة التربية يدعو الكوادر التربوية المختصة للانخراط بقسم اللغة السريانية في الكلية التربوية المفتوحة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
دعا مدير عام الدراسة السريانية في وزارة التربية العراقية، الكوادر التربوية المختصة بتعليم اللغة السريانية والتربية المسيحية في المدارس العراقية للانخراط بقسم اللغة السريانية المفتتح حديثا في الكلية التربوية المفتوحة  في بلدة  بغديدا مركز قضاء الحمدانية .. وقال عماد سالم ججو في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم )ان جهودنا اثمرت عن استحصال الموافقات الرسمية  الخاصة بافتتاح هذا القسم ضمن  اقسام الكلية التربوية المفتوحة مبينا بان التسجيل ما زال مفتوحا لاستقطاب الكفاءات التربوية الراغبة بصقل معلوماتها في  اللغة السريانية اضافة لتلقي مناهج معتمدة من اعرق الجامعات  لغرض الحصول على شهادة البكالوريوس حيث تم تحديد مدة الدراسة  بواقع يومين فقط هما ايام العطل في تلك المدن سواء يوم الجمعة والسبت او الاحد وقد يكون الاخير خاصا بالطلبة الدراسين في قضاء الحمدانية وتطرق مدير عام الدراسة السريانية الى المناهج التي تدرس في الاقسام الخاصة بالكلية التربوية المفتوحة وهي منهج المرحلة الاولى لكلية الاداب قسم اللغة السريانية بجامعة بغداد  وهي اغلبها تختص بقواعد اللغة  وخط واملاء وتاريخ اللغة  اضافة للغتين العربية والانكليزية الملزم تدريسهما باقسام الكلية التربوية المفتوحة كما يتم تدريس مناهج خاصة بالتربية المسيحية وبعضها ماخوذ من المناهج التي تقوم بتدريسها كلية بابل للاهوت والفلسفة كالكتاب المقدس واللاهوت ولفت ججو  الى ان المشمولين بالتقديم حملة شهادة البكالوريوس والدبلوم  فضلا عن الكوادر التربوية الاخرى للتخصص في المادتين المذكورتين ..

168
مسيحيون موصليون  يوضحون لـ(عنكاوا كوم ) ان ما عثرت عليه منظمة للتوثيق  من مقتنيات تعود لهم
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
اكد عدد من مسيحيين  موصليين ان ما بينته منظمة شلومو  بعثورها على مقتنيات  تشير لاماكن اعتقال لسبايا مسيحيات وايزيديات  بانه عار عن الصحة مشيرين بان ما تم العثور عليه في دير مار يوحنا الحبيب والمعروف بالسيمنير يعود اليهم ..واوضحوا في احاديث لموقع (عنكاوا كوم ) ان تلك المقتنيات بقيت في  تلك المناطق بعد ان ارغموا على ترك  الدير الذي كان يضم عشرات العوائل الفقيرة تماما وكانت منظمة شلومو قد اصدرت بيانا  تشير فيه لزيارة فريق من الهيئة الادارية  للمنظمة في الثاني من اذار 2019 متمثلا برئيس المنظمة فارس ججو وكل من اعضاء المنظمة كامل زومايا وصباح رفو وطاهر سعيد مدينة الموصل واطلع عدد من الامكان التي كان يقطنها المسيحيين ودور العبادة لهم ، ورصد الفريق اثناء زيارته الى وجود سجن او مكان لأعتقال النساء السبايا من المسيحييات والايزيديات في احدى غرف دير الرهبان للاباء الدومنيكان ومعهد مار يوحنا الحبيب في الموصل من خلال بقايا مقتنيات النساء والاطفال في الغرف التي عدت للسبايا مثل الالبسة والاحذية للضحايا وحاجاتهم ، كما تعرف الفريق الى الكثير من الشواهد والآثار التي خلفها جنود الدولة الاسلامية من دمار وخراب في الدير المذكور ، الى جانب ذلك زارت شلومو كنيسة الساعة ووثقت حجم الدمار التي تعرضت له هذه الكنيسة العريقة الموغلة بالقدم والتي تعد صرحا حضاريا وتاريخيا للمدينة ...

169
جدل الهوية .. كتاب نقدي يتطرق لروايات الهم المسيحي العراقي
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
يعالج كتاب الناقد جميل الشبيبي  المعنون (جدل الهوية في الرواية العراقية  الجديدة ) والصادر عن دار شهريار كما كبيرا من الروايات العراقية التي صدرت بعد عام 2003 وعالجت هموما  شهدها المجتمع العراقي بعد تغيير النظام وما اسفرت عنه الاحداث التي تركت ندوبا واضحة في الجسد العراقي  ولايمكن اهمال باي حال من الاحوال الهموم المسيحيىة التي تضاعفت بعد حرب التغيير جراء استشراء الارهابيين الذي حددوا اغلب مهاماتهم في استهداف هذا المكون وارغامهم على ترك البلاد حيث اختار من بين الروايات العديدة رواية يامريم التي  كتبها الروائي سنان انطوان والتي تتطرق لحادثة مجزرة كنيسة سيدة النجاة التي جرت نهاية تشرين الاول (اكتوبر ) من عام 2010كما يتطرق لنظرةروائيين اخرين بدت نمطية من جراء قولبة المسيحيين بمهن مثل بيع المشروبات الروحية كما يشير الى رواية مدينة الصور  التي كتبها الروائي لؤي حمزة عباس  حيث وضع ابو جورج كاحدى الشخصيات التي تمارس هذه المهنة  اضافة لابو كيورك الممرض الشاطر في مستشفى الموانيء وصديقه بدروس ابو اوغنياتك رئيس المضمدين  في ذات المستشفى ..

170

في عددها الثالث... «ميريت الثقافية» تفتح
ملف عصر الإصلاح الأ