عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - عنكاوا دوت كوم

صفحات: [1] 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 ... 58
1
المونسينور بيوس قاشا يصدر كتابا حول البابا فرنسيس
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
 في اكثر من 600 صفحة من القطع الكبير جاء كتاب المونسينور بيوس قاشا حول البابا فرنسيس  بعنوان فرنشيسكو فقير الفاتيكان  واستهله الكاتب باهدائه  للبابا فرنسيس بكونه  الفقير الاتي من بعيد مشيرا الى كونه وجه الله وصورته  في رحمته وحنانه  وبين في مقدمة الكتاب  دافعه وراء نشر الكتاب بكونه مسيرة  زمنية وتاريخا  امينا  ويوميات قريبة  وان بعدت بنظرتها  محاولا  من خلال العمل تجديد ايمانه  بكنيسته الكاثوليكية  وضيعا متضعا امام المسيح .. واحتوى الكتاب على الفصل الاول الذي حمل  عنوان كاتدرائية  القديس بطرس  فيما ضم الفصل الثاني محاور شملت  نحو الحبرية الجديدة  والحبر الجديد  اما الفصل الثالث فحاول من خلاله الكاتب ابراز مسيرة البابا  واختياره ورسالته  فيما تخصص الفصل الرابع  في الحبرية البابوية  اما الفصل الخامس فناقش من خلاله الكاتب المسيرة الحبرية  ولقاءات البابا فرنسيس  وجمع المؤلف في الفصل  السادس عظات البابا في الاحاد والاعياد  اما في الفصل السابع فجمع من خلاله المؤلف  مقابلات البابا العامة  يوم الاربعاء فيما تمحور الفصل التالي  حول الاحتفال  بالذبيحة الالهية  في بيت القديسة مرتا وتركزت زيارات البابا عبر الفصل  التاسع  اما الفصل العاشر فاحتوى على مقابلة صحفية مع البابا فيما حوى الفصل الحادي عشر مداخلات  اما الفصل الاخير فضم متفرقات من مسيرة البابا ..وبرغم صدور الكتاب بجهد وافر وكبير  فانه يعد وثيقة مهمة لحياة البابا  تصدر باللغة العربية مزدانة بصور ملونة  تبين نشاطات البابا وفعالياته وكلماته التي عدت  مصدر حياة لكثيرين ..

2
جديد مأساة أسرة سورية فقدت 7 من أبنائها محترقين بكندا

عنكاوا دوت كوم: دبي - العربية.نت


جمعت مؤسسة "جو فاند مي" الكندية أكثر من 400 ألف دولار من التبرعات للعائلة السورية التي فقدت أبناءها السبعة، الثلاثاء الماضي، إثر حريق نشب في منزلهم بكندا.

وتستهدف الحملة الوصول إلى مليون دولار سيتم تقديمها للأب والأم اللذين فقدا أبناءهما.

وتوفي سبعة أطفال من عائلة سورية واحدة تقيم في كندا، نتيجة حريق نشب في منزلهم، الثلاثاء الماضي 19 شباط الحالي.

وبحسب الشرطة الكندية، تقطن العائلة في مدينة هاليفاكس، وأسفر الحريق عن مقتل سبعة أطفال تتراوح أعمارهم بين ثلاثة أشهر و17 عامًا، فيما لا يزال الأب والأم في المستشفى يتلقيان العلاج.
وقالت المؤسسة الكندية التي أطلقت الحملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي "نحن بحاجة إلى دعمهم في مواجهة كارثتهم ومساعدتهم في العثور على مأوى جديد ودفع النفقات المتوقعة".

وأضافت أن تنظيم الحملة ومراقبتها يتم من قبل أصدقاء العائلة، بما في ذلك مجلس الإمام في هاليفاكس وبالتعاون مع فريق "Hants East Assisting Refugees".

وأوضحت أن "الأموال لا علاقة لها بالدفن أو أي تكاليف أخرى، بل سيتم منح جميع الأموال التي تم جمعها إلى الأسرة بعد ذلك".

ونقلت وكالة "رويترز" عن ناتالي هورن نائبة رئيس المؤسسة قولها، إن أفراد العائلة كانوا "يتسمون بالمرح الشديد والابتسامة الدائمة والشعور بالامتنان والحب".

وأضافت أن الأب يرقد بالمستشفى ويعاني من إصابات تهدد حياته بينما لم تصب الأم لكنها "تمر بحالة من الحزن الغامر".

وعلق رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، على الحادثة في تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي في "تويتر"، أمس، كتب فيها، "تختفي الكلمات عندما تنتهي حياة أطفال في هذا العمر، خاصة في ظروف كهذه".

وتابع: "قلبي مع الناجين من هذا الحريق الرهيب وأقاربهم الذين أصيبوا بهذه الخسارة الفظيعة".

وفور الحادثة، عقدت شرطة مدينة هاليفاكس مؤتمرًا صحافيًا، أعلنت خلاله عن وفاة الأطفال السبعة، مشيرة إلى أن حالة الأب حرجة نتيجة إصابته بحروق خطرة، فيما لا تزال الأم تتلقى العلاج.



3
العمق الوطني والمحطات المؤلمة – عادل سعد


المسيحيون العراقيون .. متابعة تشخيصية للمونسنيور الدكتور بيوس قاشا


عنكاوا دوت كوم/الزمان
(غيرتي على بيتك قتلتني)، لقد لخص السيد المسيح بهذه المكاشفة المؤلمة والتجلي المحق كل مسيرته الايمانية بما فيها من آلام وجلجلة وصلب، والحال ان المسيحيين العراقيين ظلوا أمناء في صبر ورباطة جأش لهذا المنهج على الرغم مما تعرضوا له من مخاطر جسيمة تكاثرت فيها كل أنواع الظلم والطغيان والنميمة والجهل والافتراء على حقائق الواقع، وبكل ما استخدم الظالمون من قتل واغتصاب وسلب وتغييب وعزل واختفاء قسري والضغط لتغيير انتماءات، واذا كان البابا فرنسيس يقول (لا يمكن ان نتصور الشرق الأوسط بدون مسيحيين) فإن من الصادق القول أيضاً لا يمكن ان نتصور التنوع الديموغرافي العراقي الاصيل بدون الاصالة التي يمثلها المسيحيون في هويتهم الوطنية الكلدانية السريانية الآشورية والأرمنية، وفي هذا السياق اجد ان ما اسلفت ضرورياً لتناول كتاب الصديق المونسنيور الدكتور بيوس قاشا الذي جاء بعنوان (في العراق المسيحيون اصلاء وشهداء، مضطهدون ومهجرون.

لقد تضمن الكتاب عدداً كبيراً من العناوين التي لابد ان تستوقف القارئ تاريخياً، في رحاب المسيحيين العراقيين هوية، وحاضراً، ومستقبلاً.

الكتاب جاء بسبعة ابواب، الباب الاول، تصدره عنوان المسيحية في نشأتها ووجودها ورسالتها، المسيحية ديانة سماوية عقيدتها ورسالتها، ثم توقف ضمن الفصل الأول عند عنوان المسيحية ازدهار واضطهاد، اما في الفصلين الثاني والثالث من الباب الاول فقد تضمن الكتاب عناوين بين المسيحية والابيونية، والمسيحية بشارة وإيمان وخلاص، وتساءل أيضاً المسيحية ام النصرانية، ومسيرة العقيدة المسيحية وتطورها وانهيار العالم الروماني القديم، وتطور الكنيسة في العصور اللاحقة، بينما تضمن الباب الثاني من الكتاب اربعة فصول هي المسيحيون بناة المستقبل في ميادين الحياة، مسيرة بناء، من اجل المستقبل، العرب المسيحيون، التكوين الحضاري العربي المسيحي.

اما الباب الثالث فقد احتوى على ثمانية فصول المسيحيون مشاريع استهداف والى اين، المسيحيون ضحايا الارهاب وقرابين استشهاد، المسيحيون والمواطنة الى اين، العنف والذمية خيارات مريرة، اوضاع المسيحيين تتجه نحوالمجهول، المسيحيون ضحايا المتعصبين والمتطرفين، الربيع العربي واي ربيع، الإنسان المسيحي هدف لا معنى له، تفريغ المنطقة من المسيحيين وماذا بعد، احداث ارهابية، طوائف الى اين، هروب وحصار،الارشاد الرسولي، توصيات السنودس، البطاقة الوطنية، مسيحيوبغداد في وقفة احتجاجية، رسالة بطريرك بابل الى الكلدان، وعند الباب الرابع، توقف الدكتور بيوس قاشا عند تاريخ المسيحيين العرب والمسيحية العربية، دستور الدولة، المسيحيون حاملوالنهضة العربية، المسيحيون بين العدد والتطرف والمفارقة، الوجود المسيحي العربي، المسيحيون العرب اصلاء وشركاء، المسيحيون ومبادئ المساواة، القانون الدولي، القوى السياسية ومسيحيوالعراق، المسيحيون في بغداد، اديان وطوائف اختلاف ام ائتلاف، المسيحيون اصلاء وليسوا اقليات، المسيحيون اقليات بلا حقوق، الاقليات الى اين معاناتهم وحقوقهم، وكل ذلك جاء ضمن اربعة فصول.

مسيرة المسيح

اما في الباب الخامس فيستعرض المؤلف مسيرة المسيحيين التاريخية عبر العصور الاسلامية ومراحل الحكم المختلفة منذ عهد النبي محمد والخلفاء الراشدين وما تعرضت له هذه المسيرة من مد وجزر واعتراف الباب العالي بالطوائف المسيحية ومسيرته في العصور المتأخرة وحتى عصر النهضة بما فيها نهضة المشرق العربي، ومن بين عناوين هذا الباب، تشكيل الدولة العراقية، وتناول اوضاع المسيحيين العراقيين خلال فترة الحكم الملكي،ثم فترة الحكم الجمهوري حتى 2003، ويستعرض الدكتور بيوس قاشا مرحلة ما بعد 2003 في اطار عناوين عن مشاريع الاضهاد ومحاولة إلغاء الوجود المسيحي، واضهادهم في الشرق وقيام ما يعرف بالدولة الإسلاموية، وجاء كل ذلك ضمن سبعة فصول، ام الباب السادس من الكتاب فقد تضمن فصلين بعناوين عن الكنائس في العراق بطوائفها واحصائياتها، واعلان تأسيس مجلس رؤساء الطوائف، والكنائس الانجيلية الوافدة، وجداول كنيسية احصائية.

اما الباب السابع فقد تم تصنيفه على اساس انه ملاحق مقالات ورسائل، رسالة مهجرة الى الرئيس اوباما، رسالة مهجرة الى قداسة البابا فرنسيس، رسالة مفتوحة الى السيد عمار الحكيم، انظارنا نحوديارنا، صرخة موجعة، طلب يحث وزير الخارجية الامريكي باعتبار مسيحيي الشرق الاوسط ضحايا للإبادة الجماعية، استنتاجات وانتهاكات، جداول بيانية تتضمن نسبة قتل المسيحيين بوسائل مختلفة، وما اصاب المحافظات العراقية من هذا القتل ، واستهداف الاطفال والشيوخ وبقية الاعمار والنساء والكفاءات ورجال الدين، ثم تضمن صوراً توثيقية بينما تضمن الملحق السادس، صلاة المهجرين (النازحين).

في المقدمة اشار الدكتور بيوس قاشا الى ان (الحفاظ على المسيحيين المشرقيين وحماية وجودهم في اوطانهم ومناطقهم التاريخية يتوقف على عوامل عديدة في مقدمتها توفر “رغبة اوارادة اسلامية” حقيقية ببقاء المسيحيين المشرقيين في اوطانهم دون قيد اوشرط، والقبول بهم كشركاء حقيقيين للمسلمين بكامل الحقوق والواجبات في هذه الأوطان، وهذه الرغبة يجب ان تقترن بأعمال وأفعال في الحياة اليومية.

إن المسيحيين المشرقيين _ وبسبب سيكولوجيتهم التاريخية ووضعهم الأقلوي وبسبب ضعف الأطر والتشكيلات التقليدية للمجتمع الأهلي المسيحي كالعشيرة والقبيلة وغيرها _ هم أكثر الشرائح التصاقاً بالدولة واعتماداً عليها في تحصيل حقوقهم.

في دول المشرق العربي الإسلامي تتفشى ظاهرة الفساد والتهاون في تطبيق القانون الأمر الذي يشجع المتعصبين والحاقدين على النيل من المسيحيين والتعدي عليهم والتجاوز على حقوقهم، هذه الأوضاع الشاذة تستوجب تدخل الحكومات واتخاذ إجراءات وتدابير إستثنائية من شأنها تعزيز وازدهار الوجود المسيحي لديها.

استهداف منظم

إن الاستهداف المنظم لمسيحيي العراق _ خاصة بعد قتل العشرات وتهجير الآلاف من مسيحيي مدينة الموصل “نينوى” ومن غير أن يكونوا طرفاً في الصراعات القائمة بين مكونات العراق ومذاهبه وقومياته الإسلامية _ رجّحت جهات ومرجعيات مسيحية عراقية وغير عراقية وجود مخطط لإفراغ العراق والمنطقة من المسيحيين، تشترك فيه أطراف محلية وإقليمية ودولية مستفيدة من وجود بيئات ثقافية وإجتماعية معادية للمسيحيين تستغل الحملة الأمريكية في تضليل المسلمين على أنها حملة غربية على الإسلام والمسلمين، تساعدها على ذلك _ بشكل أوبآخر _ بعض وسائل الإعلام والفضائيات العربية والإسلامية الرسمية والخاصة التي أصبحت منبراً مفتوحاً لفقهاء الإرهاب والقتل، ولتأجيج العِداء الآيدولوجي للغرب الأوروبي الأميركي وضمناً للمسيحيين عامة).

تاريخ موفق

وما يحسب للباحث بيوس قاشا العرض التاريخي الموفق في تناول مسيرة المسيحية في العراق واضعاً ميلاداً لهذه المسيرة بانهيار سد مأرب في اواخر القرن الاول الميلادي الى نزوح القبائل العربية حيث اتجهت هذه القبائل نحوالمناطق الشمالية الشرقية وكان من بين النازحين رهط من اولاد معن بن عدنان _ الذين وصلوا ارض الرافدين _ وكان معهم أبناء من قبيلة قضاعة، واتفقوا مع افراد من قبائل الأسد وتحالفوا معهم وسمي هذا التحالف ب “تنوخ” وأسسوا مملكة التنوخين الاولى في القرن الثاني الميلادي، وأعقبهم اللخميون في بدء العهد الساساني ودام حكمهم حتى مجئ الإسلام، وسمّيت مملكتهم ب “مملكة التنوخين واللخميين اوالمناذرة”، وكانت الحيرة عاصمة هذه المملكة وتقع جنوب الكوفه. إختلف المفسرون لمعنى كلمة “الحيرة” إلا ان اكثر التفسيرات تقول ان اصل الكلمة “حيرتا” وهي كلمة آرامية وتعني “الحصن اوالمعسكر اوالدير”.

وهكذا و( حقيقةً لا يختلف عليها إثنان وهي: ان الكلدوآشوريين بكل تسمياتهم _ آشوريون، كلدان، سريان _ هم سكان بلاد ما بين النهرين الأصليين، فهم ورثة السومريين والبابليين والآشوريين والكلدان الذين سادوا بلاد ما بين النهرين في حقب التاريخ المختلفة وتمتد جذورهم في اعماق التاريخ في هذه البقعة المباركة _ التي باعتراف علماء التاريخ والأعراق إنها كانت مهد الحضارة الإنسانية الأولى _ التي على ارضها وضع أجدادهم اللبنة الأولى للمعرفة الإنسانية بكل حقولها، فهم ليسوا غرباء بل أصلاء).

المؤلف قاشا أيضاً توقف كثيراً عند شهادات ومتابعات لمؤرخين تناولوا الشواهد والمعالم المسيحية العراقية ودور المسيحيين في نهضة المشرق العربي، ثم توقف عند وجودهم بعد تشكيل الدولة العراقية عام 1921 مبيناً نوعين من الاستراتيجية التي اعتمدتها الكنيسة منطلقة من الحكمة التي قالها المسيح “اعطوا ما لقيصر لقيصر وما لله لله”، هذه هي الاستراتيجية الاولى، اما الثانية فتتمثل برفع جميع الحواجز بينهم وبين اخوانهم في الوطن سواءً كانوا على دينهم أوطوائفهم أومن غيرها.

ولكي لا نخوض في التفصيلات المذهبية للطوائف المسيحية علينا ان نشير الى ان كل الكنائس العراقية ظلت ضمن هذا المنهج وكلها أيضاً تعرضت الى الاضطهاد في مراحل متعددة مع تباين قي نسب هذا الاضطهاد بين كنيسة وأخرى، غير ان ما حصل بعد التغيير عام 2003 اعطى صورة مؤلمة لما تعرض له المسيحيون من اضطهاد مؤلم تأسيساً على ما ارتكبه الإحتلال الأمريكي من فظائع أشار إليها المؤلف بالكثير من التفصيلات مؤكداً ان الامريكيين استهدفوا المسيحيين بالمزيد من الإمعان ثم جاءت صفحة الإرهاب بنزعتها الظلامية الضلالية الممعنة في الوحشية وما تعرضت له مواطن المسيحيين في سهل نينوى من اجتياحات مؤلمة كان من نتائجها التهجير والنزوح والقتل والاغتصاب والتغييب والسيطرة على الممتلكات باستخدام حرف “ن” على اساس ان كل عائلة من هذه العوائل نصرانية يحق عليها كل أنواع الفتك العدواني.

وللباحث المنسنيور قاشا رؤية على درجة من الواقعية في الاستنتاجات التي توصل اليها من اجل حماية ما تبقى من مسيحيي العراق ليس فقط بما يصون حقوق هذا المكون العراقي الوطني الاصيل وانما يصون المكونات الأخرى للكثرة المعنوية الوطنية التي يمثلها المسيحيون.

ان كتاب (في العراق المسيحيون اصلاء وشهداء مضطهدون ومهجرون) يمثل مصدراً معلوماتياً وتحليلياً على درجة من الاقناع وهوبذلك يخدم فكرة معرفية عالية للنخب التي تدرس واقع هذا المكون العراقي وكذلك لمن يريد أن يتعرف بالوثيقة والمعلومة عن حياة المسيحيين العراقيين، والمسيحيين في الشرق الأوسط.

4

“فيديو” السفير البريطاني من سهل نينوى: نرغب أن نساعدكم في بناء العراق..

عنكاوا دوت كوم:بغداد: يس عراق

زار سعادة السفير البريطاني في العراق السيد جون ويلكس والقنصل العام البريطاني في أربيل والوفد المرافق له مناطق سهل نينوى واعرب السفير عن استعداد بلاده في مساعدة العراق لاعادة بناءه واعماره…

http://www.ankawa.org/vshare/view/11413/storbritannien-embassy/

5
المسيحيون ينهون  اقدم اصوامهم  المرتبطة بنينوى العظيمة بالتضرع
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
انهى  موصليون مسيحيون يتبعون الكنائس الشرقية  صوم نينوى المرتبط بشكل رمزي بما حدث لاهل نينوى من توبة على يد يونان النبي  حيث يحرصون على صيام الايام التي تبدا من صباح الاثنين حتى الاربعاء  حيث يقترن الصوم بما حدث في القرن  السادس للميلاد، حيث انتشر مرض الطاعون بين أهل نينوى وما جاورها من المناطق إلى كركوك وديالى، فصار الناس يموتون بأعداد كبيرة.
وقد كان مار سبريشوع رئيسا للأساقفة (مطران) هذه الأبرشية.. (في عهد البطريرك مار حزقيال).
وفيما هو يصلي لله ملتمسا أن يخلصهم من هذه المصيبة، سمع صوت الملاك يقول له: إدعُ إلى الصوم والصلاة والتضرع فيبتعد عنكم الموت والمرض.
فدعا مار سبريشوع كهنته وسائر المؤمنين وأمرهم بالصوم والصلاة، وليشهد اليوم الأول "وكان يوم الاثنين" عدم حدوث إصابات جديدة مع تراجع كبير في عدد المتوفين، وليأخذ المصابون بالشفاء في اليوم الثاني، وهكذا .. وبعد بضعة أيام شفي جميع المصابين حتى أولئك الذين كان المرض قد تاصل في أجسادهم.
ومن هنا.. وحيث وجد رعاة الكنيسة وأبنائها ما نالوه من رحمة الرب الواسعة.. قرر الآباء أن يحفظوا هذا الصوم سنويا ويعتمدوه ضمن الأصوام الطقسية، وليستمر إلى يومنا هذا لثلاثة أيام في السنة  وأما ربطه بقصة يونان النبي.. فهو رمزي فقط وليس طقسياويسعى عدد من المسيحيين للانقطاع عن تناول الطعام طيلة  نحو يومين ونصف اليوم تشبها بماحدث للنبي يونان حينما ابتلعه الحوت ويعرف الصوم  بكونه عادة دينية  قديمة وموجودة  عند جميع الديانات  وقبل ان يصبح الصيام فريضة دينية لدى المسيحيين  كانا يخضع  للقرار الفردي الشخصي  حتى حددت الكنيسة  الصيام  بين العام 400 و800 وعند القرن العاشر  صارت هنالك اشكال محددة من الانقطاع عن الاكل  لغاية ما بعد المجمع الفاتيكاني الثاني ...
 
 

6
بعد داعش.. الكوابيس تطارد الناجين الأيزيديين



عنكاوا دوت كوم - سكاي نيوز عربية -- وكالات - أبوظبي
بعد داعش.. "روايات مروعة" لأيزيديين
https://www.skynewsarabia.com/4b6f1d25-8761-4529-bde3-d31dd8d0aaa1
 يروي ناجون أيزيديون من سطوة داعش مأساتهم اليومية، بعد القضاء على التنظيم المتشدد في جبال سنجار شمالي العراق، وبعد مرور أكثر من 4 سنوات، إذ لا تزال نحو 2500 عائلة تعيش في الخيام.

ويجد الأيزيديان داوود إبراهيم، وكوجر حسن، صعوبة في النوم منذ أن جلب تنظيم داعش الموت والخراب للقرى الأيزيدية في شمال العراق قبل قرابة 5 سنوات.

فكوجر (39 عاما)، التي وقعت في الأسر، هي وأبناؤها الثلاثة المفقودون ظلت سنوات الأسر الثلاث في أيدي التنظيم المتشدد، أما إبراهيم (42 عاما)، الذي لاذ بالهرب، فالمشكلة في القبر الجماعي الذي عاد ليجده على أرضه التي أصابها الدمار.

وقال إبراهيم، الذي يبلغ عدد أولاده 8: "البيت شعلوه، ما بقي شي. ما بقي شي. نحن لا حول ولا قوة. مشيرا إلى حرق مبنى ونسف آخر وإشعال النار في أشجار الزيتون.

وسقط أكثر من 3 آلاف آخرين من الطائفة الأيزيدية الصغيرة قتلى في 2014 في هجوم وصفته الأمم المتحدة بأنه عملية إبادة جماعية.

وعاش إبراهيم وكوجر ليروي الاثنان معاناتهما، غير أنهما مثل غيرهما من الناجين لم يتجاوزا المحنة.

أما كوجر فلن تطأ قدمها قريتها رامبوسي مرة أخرى، إذ تقول إن أولادها بنوا البيت ولا يمكنها أن تعود بدونهم إلى المنزل، الذي لا تزال فيه كتبهم المدرسية وملابسهم.

7
يونادم بينامين  ينشر قصصه (فوق الجبل )
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
صدرت للشاعر والقاص يونادم بينامين خوبيار  مجموعة قصصية جديدة حملت عنوان (فوق الجبل ) حيث جاءت بـ(50) صفحة من القطع الصغير صادرة ضمن سلسلة اصدارات رابطة  الكتاب والادباء الاشوريين ..وتضمنت المجموعة القصصية  17 قصة قصيرة  كان الكاتب قد نشرها بمجلة معلتا  لسان حال الرابطة في اعوام سابقة ومن  بين القصص القصيرة التي احتواها الكتاب قصة الايام الصعبة والعودة الى الجذور وحلم شرقي في الغربة  ودانيال واشور  واللعبة الجبلية  والعودة  والطريق الحجري صوب الصومعة  وبين القاص في مقدمة المجموعة  بان اغلب تلك  القصص تتسم بالواقعية  وتنضح بمعاناة ابناء شعبنا  مبينا بان  كل قصة تحكي سيرة ومسيرة  حياة طويلة  محملة بالهم  والوجع الانساني  وكشف  الكاتب عن  غايته وراء جعل القصص قصيرة لتترسخ عبرها وهواجسها في الاذهان بسهولة  برغم الصعوبات  المتقلبة  لزمننا غير المستقر هذا مختتما كلمته بان المجموعة تبدو  تجربة متواضعة  ربما يجد القراء العاديين  او ذوي الاختصاص على حد سواء ما يهمهم فيها ..
 

8
طفل ايزيدي شهد بيع أمه وشقيقاته كـ “سبايا” وطفلة نسيت لغتها بعد خطفها
/ من تداعيات وحشية داعش وكثرة افعاله
عنكاوا دوت كوم - الصباح الجديد ـ متابعة:

التداعيات التي خلفها تنظيم داعش الارهابي نتيجة وحشية افعاله لا يمكن احصاؤها بسبب كثرتها، لكن تبقى منها قصص ومشاهد مؤلمة لا يمكن ان تمحوها الذاكرة، و ان تتغافل عنها، لان الكشف عنها وتسليط الاضواء عليها يعرّي التنظيم الارهابي وبربرية عناصره، من اجل اماطة اللثام عن نواياهم الشريرة تجاه الجميع من العراقيين من شتى الاديان والمذاهب وبلا استثناء، علما ان القصص التي تخص الاطفال الذين نجوا من داعش تعد الاكثر سوداوية ووجعا.
وعلى وفق متابعة مراسلة الصباح الجديد”، فان الطفلة الايزيدية السنجارية “هند” نسيت لغتها الام، لكنها لم تنس امها وشقيقاتها بالرغم انه عند اختطافها من قبل عناصر داعش كانت بعمر 5 سنوات تقريبا، ولكنها بعد اربع سنوات عادت اليهم.
وتحررت الطفلة الإيزيدية العراقية، سوسن، وأسمها الحقيقي هند، والتي تشبه الهنديات ببشرتها الحنطاوية وشعرها الأسود الداكن، قبل أيام قليلة، بعد سنة من المفاوضات والصعوبات، بمبلغ قارب الـ15 ألف دولار أميركي، من داخل سوريا.
وكشف الناشط الإيزيدي العراقي البارز، علي حسين الخانصوري لوكالة سبوتنيك الروسية، عن تمكنه من تحرير الطفلة سوسن البالغة من العمر 9 سنوات، من قبضة أحد قياديي داعش في سوريا، يدعى “أبو صهيب المصري” وأسمه الحقيقي “وسام الدين” مصري الجنسية.
وأضاف الخانصوري “قبل سنة حاولت تحرير سوسن، التي اختطفها داعش الإرهابي، عندما نفذ الإبادة بحق الإيزيديين في قضاء سنجار، غربي الموصل، مركز نينوى، في الثالث من أغسطس 2014، لكن حصلت معوقات حالت دون تحريرها”.
وذكر أن مكتب إنقاذ المخطوفين والمخطوفات في إقليم كردستان، اسهم في تحرير هند، وتمكن من خلال أشخاص ذهبوا لشرائها من الداعشي أبو صهيب، مستدركا انه “فيما بعد تساوموا معنا عليها ليصل المبلغ الإجمالي مقابل حريتها إلى 13 ألف دولار أميركي”.
وأكد الخانصوري، وصول هند، التي كان عمرها دون الخامسة، عندما أختطفها داعش، إلى بر الأمان، وتم تسلمها في منطقة الكمارك بين العراق وسوريا، ليستقبلها ذويها بدموع الفرح.
وتابع ان “هند لا تتكلم سوى اللهجة المصرية، وهذا بسبب الإرهابي الداعشي الذي كان مستعبدها، وقد نسيت تماما اللغة الإيزيدية (الكردية) لغتها، لكنها ستتعلم قليلا قليلا من أهلها مع مرور الوقت”.
وأضاف من “الجيد أن هند تذكرت أمها وشقيقاتها وكل أفراد أسرتها، ولم تنسهم مع لغتها”.
اما الطفل الايزيدي الناجي، وسام إدريس، الذي قضى قرابة العامين في مدينة الرقة السورية مع أمه وأخيه الطفل المجند أحمد، عاد من الأسر وهو محمل بأفكار القتل والذبح والتكفير، كما يتذكر والده ادريس.
يتحدث الوالد أدريس، هنا عن لعبة الموت الشهيرة التي ابتدعها داعش، في محاكاة لألعاب الفيديو العنيفة، والتي أشرك فيها مجموعة من الاطفال الايزيديين الذين يظهرون في الفيلم وهم ينفذون عمليات قتل وذبح حقيقية. رسالة إلى العالم كله عن قدراته في زرع الفكر الذي يعتقده، وعن كيفية تحويله أطفال المستقبل إلى قتلة، نزع منهم طفولتهم، وحولهم قنابل موقوتة في مجتمعاتهم.
يعيش وسام وأخوه أحمد حاليا في ألمانيا حيث ترعاهم منظمات دولية تعنى بمساعدتهم على تخطي المحنة التي مروا بها، ونزع الأفكار المتطرفة التي غرسها داعش في عقولهم الصغيرة. فقصص ما رأوه من تعذيب خلال التدريب والآثارُ النفسية المترتبة على تنفيذهما لعمليات ذبح أو حتى رؤيتها فقط، تسكنهما في كل لحظة.
قدرت طريق النجاة لهذين الطفلين وأطفال آخرين، في حين قتل مئات المجندين الأطفال في المعارك أو بيد تنظيم داعش، فيما يبقى مئات من الأطفال يتدربون او يقاتلون حتى الان في صفوف داعش في مناطق متعددة من سوريا. مستقبل هؤلاء لا يبدو مشرقا أبدا.
وفي حادثة ثالثة، فان والد الطفل “امير” وخلال رحلة بحثه الطويلة عن ولده المفقود، التقى عشرات من الأطفال الايزيديين المجندين العائدين. في كل مرة كان يستمع لقصصهم، كان قلقه يزداد. فأفكار داعش كانت قد عششت في عقولهم، ومنهم من تشبث بها.
اما الفتى شاكر، فقصته كقصص مئات من الأطفال العراقيين الإيزيديين الذين اختطفهم التنظيم، وعمِل على تحويلهم لقنابل موقوتة تستهدف أهلَهم وأبناء وطنهم العراق. أما رفيقُه كلهات، فما يزال ينوأ تحت مشاعر الانكسار والخوف مما عاشه.
تعرض كلهات مرارا وتكرارا للضرب العنيف والتعذيب مع والدته وأخواته، وشاهد بعينيه مسلحي داعش يبيعون والدته وأخواته سبايا فيما بينهم، قبل أن يخضعوه لعمليات غسيل دماغ، لزرع الأفكار المتطرفة فيه، وزجه بعد ذلك في معسكرات تدريب يتعلم فيها أساليب القتل والذبح وتفجير الأحزمة الناسفة. يطمح شاكر وكلهات ان يستعيدا حياتهما مجددا، وأن يواصلا دراستهما التي عادا اليها بعد انقطاع خلال سنوات الاسر. ويحلمان بالمستقبل.
وهل تخيلت يوماً أن تشتري طفلك؟ أو أن تدفع لمن يختطفُه ويعيدُه إليك؟ خياران على صعوبتهما أسهلُ وأخفُ وطأة من أن تسلّم بخيار مجبر عليه، عندما يرفضُ طفلُك العودةَ إليك ويفضلَ طريق الموت عوضا عنك، لاعتقاده أنك وبكل بساطة كافر.

9
كاتب سعودي: المسيحيون سكنوا الخليج قبل المسلمين

عنكاوا دوت كوم/خبرني
 تطرق الكاتب السعودي محمد الساعد لتاريخ المسيحيين في الخليج، مشيرا إلى ترجيح أن وجودهم المبكر في المنطقة كان في الكويت والبحرين وسواحل عمان.

ورأى أن وجود المسيحيين في المنطقة يعود إلى ما قبل الإسلام، وأن أبرز تواجد لهم حينها كان في البحرين، وأن ذلك يظهر قبل البعثة حين اعتنقت قبيلة عبد قيس "التي شكلت أغلب سكان البحرين ونواحيها"، المسيحية.

وأضاف: "ملامح المنطقة ومكوناتها السكانية استمر طوال الألفي سنة الماضية، حتى جاء الانتداب البريطاني ثم البعثات الإنجيلية إلى الخليج".

وذكر أن دول الخليج منذ استقلالها المتتابع بدءا من ستينيات القرن الماضي وحتى 1971، حافظت "على التواجد المسيحي في أراضيها، إما على شكل جاليات أجنبية أو على شكل سكان محليين".

وأشار إلى أنه على الرغم من كثافة المسيحيين غير المواطنين، إلا أن "الكويت والبحرين وسلطنة عمان هي الدول الوحيدة التي يوجد بعض من مواطنيها ممن يعتنق المسيحية ولديهم كنائسهم الخاصة".

ولفت الكاتب السعودي إلى وجود 10 كنائس في الكويت "تخدم معظم المرجعيات المسيحية في العالم، وبين أكثرية سكانية مسلمة توجد أقلية مسيحية تحصل على كامل حقوق المواطنة، ويصل عدد المواطنين المسيحيين في الكويت إلى نحو 400 شخص، فيما ينتمي معظم المسيحيين الكويتيين إلى 12 أسرة كبيرة، ويعتبر الأب عموانيل غريب أول قس كويتي في العالم وراعي الكنيسة الإنجيلية بالكويت".

أما عن قطر، فأشار الكاتب إلى أن الوجود المسيحي هناك لم يكن غريبا إلى حد كبير، وضرب مثلا على ذلك في أن الدوحة بنت "أكبر كنيسة في الشرق الأوسط ومن الأكبر في العالم رغم أنها تخدم عددا قليلا من المسيحيين الذين لا يتجاوز عددهم 200 ألف من العاملين فيها إلا أن السلطات القطرية أرادت أن تثبت للمرجعيات المسيحية الغربية تفانيها في دعم المسيحية في الجزيرة العربية".

وأضاف: "كنيسة الدوحة الكبيرة افتتحت عام 2008 وهي الأولى من 5 كنائس تم تشييدها في العاصمة القطرية الدوحة، وشارك كاردينال مبعوث من قبل الفاتيكان في افتتاح الكنيسة الكاثوليكية فيها".

وتطرق الساعد إلى أوضاع المسيحيين في الإمارات مشيرا إلى أن الكاثوليك يشكلون "غالبية المسيحيين المقيمين في الإمارات، وأن هناك 7 كنائس نظرا لوجود جالية تعمل في الشركات والمؤسسات المنتشرة في الإمارات السبع، إلا أنه لا يوجد مسيحيون إماراتيون بل حافظوا على مرجعيتهم الإسلامية منذ دخولهم الإسلام في العهد النبوي".

وبشأن أوضاع المسيحيين في سلطنة عمان، قال إن  الهنود الكاثوليك يشكلون "أغلبية المسيحيين المقيمين هناك، ويمارس عشرات الآلاف من الأرثودكس والبروتستانت شعائرهم في كنائسهم التي بنيت في وقت مبكر من القرن الحالي".

وسجّل الكاتب أن البحرين تنفرد في أنها "تضم أقدم كنيسة حديثة في منطقة الخليج أسسها المبشرون الإنجيليون الأمريكيون، ويعود تاريخ إنشاء الكنيسة الإنجيلية الوطنية ذات المرجعية البروتستانتية إلى عام 1906، كما تضم البحرين عدة كنائس للكاثوليك والأرثوذوكس ويقدر عدد المسيحيين الحاملين للجنسية البحرينية بنحو ألف شخص، وقد تمثلت الأقلية المسيحية في البحرين بعضوية مجلس الشورى منذ التسعينات من القرن الماضي".

وتوصل الكاتب في الخاتمة إلى استنتاج يقول إن الوجود المسيحي في الخليج في الغالب "لا يخرج عن كونه مظاهر مسيحية لا تتعدى بناء كنائس لخدمة العاملين المسيحيين وعائلاتهم الذين يتوافدون للعمل ويقيمون مؤقتا في دول الخليج العربي ثم يغادرون إلى بلدانهم، دون أن يكون لإقامتهم الطويلة أو القصيرة تأثير واضح في الحياة الاجتماعية، فالمكون السكاني في الخليج إسلامي وسيبقى كذلك نتيجة لعمقه في وجدان أهله".

10
فريد ايار  يكشف عن سرقة صناديق الانتخابات الخاصة بسهل نينوى بانتخابات العراق عام 2005
عنكاوا كوم –خاص
في سياق كتابه  الخاص بالحديث عن اجواء اول عملية انتخابية  شهدها العراق بعد حرب التغيير وذلك في 30 كانون الثاني يناير من عام 2005 كشف الناطق الرسمي  بمفوضية الانتخابات فريد ايار عن الاجواء الخفية التي شهدتها عملية سرقة الصناديق الانتخابية  في عدد من مناطق سهل نينوى  وتحت عنوان (القصة الحزينة  لصناديق سهل نينوى ..اين ذهــبت صنــــاديق الاقتــــــراع؟)نشرت جريدة الزمان  فصولا من الكتاب  المذكور  حيث ابرزت على لسان ايار  انه
منذ الساعات الاولى من يوم 30/ كانون الثاني (يناير) /2005 برزت امام مجلس المفوضين مشكلة كبرت مع مرور الوقت ككرة الثلج وتتعلق بعدم وصول الصناديق والمواد الانتخابية الى العديد من قرى سهل نينوى وكانت الصيحات في الهواتف تشير الى ذلك ولم نكن نعلم ما كان يجري في تلك المنطقة البعيدة عن المركز الوطني للمفوضية في بغداد وتابع  الناطق الرسمي لمجلس المفوضين  بان كل ما استطاع فعله  في ذلك اليوم المشهود ان طلبت توضيحات من مدير ادارة العمليات وحثه على ضرورة توفير الصناديق والمواد الانتخابية الاخرى الى تلك المناطق… علماً بان الواقع كان يشير إلى أنَّ احداً من المفوضين لا يستطيع فعل اي شيء نظراً لبعد المنطقة مئات الكيلومترات ولطبيعة وخصوصية تلك المنطقة التي يتحكم فيها الحزبان الكرديان الكبيران.
وتابع  في  الاشارة لتفاصيل  اسوا ما شهدته تلك العملية الديمقراطية  انه في رسالة مكتوبة بخط اليد وجه العضو الكوردي في مجلس المفوضين بتاريخ 1/ شباط (فبراير) /2005 استفساراً الى مدير الدائرة الانتخابية قال فيها “ان الاجتماعات والشكاوى والتظاهرات كثرت بشأن عدم تمكن ناخبي بعض الاقضية والنواحي في مناطق الحمدانية والقوش وشيخان وغيرها من الإدلاء باصواتهم تصحبها تهم موجهة الى المفوضية بالتقصير والاهمال وحتى اتهام مكتب المفوضية في محافظة نينوى بالتآمر”.
وجاء في المذكرة بان تلك المناطق تتمتع بهدوء نسبي والامن مستتب فيها على العموم بالاضافة لذلك فأن تلك القصبات تســـــــــكنها اقليات دينية ومذهبية من مسيحية ويزيدية وشبك وقد تعرّضوا الى التمييز والاضطهاد تحت كافة انظمة الحكم العراقية.
وتساءلت المذكرة: هل تلك الاقضية والنواحي لم تكن ضمن مراكز التسجيل والاقتراع؟ ولماذا لم يكن للمفوضية من تواجد فيما يخص المنتسبين؟ ولماذا لم تصل اليها المواد الانتخابية قبل يوم 30/ كانون الثاني (يناير) /2005.
وحول ذات الموضوع وردت الى المفوضية برقية من رئيس مجلس قضاء الحمدانية نيسان كرومي رزوقي (1) قال فيها “ببالغ الاسف والالم نعلمكم برفضنا واحتجاجنا على حرمان شعبنا البالغ تعداده (150) مائة وخمسون الف نسمة في قضاء الحمدانية وتوابعه، من الاشتراك في عملية الانتخاب التي جرت في 30/1/2005 إذ لم تصلنا صناديق الاقتراع وفريق المفوضية المختص، ولم تجر اية انتخابات في قضائنا، ما ادى الى قيام الآلاف من مواطنينا بكافة اطيافهم القومية والحزبية بتظاهرة سلمية احتجاجاً على سلب هذا الحق المشروع. ونزيدكم علماً بان قضاءنا يعتبر عراقاً مصغراً لاحتوائه كافة القوميات والاطياف وهم (الكلدوآشوريين السريان العرب والشبك والكاكية والتركمان والايزيدية)، والذي حصل يدل على تهميش هذا الجزء الحيوي من الشعب العراقي، ويشكل ضربة في صميم الديمقراطية والوحدة الوطنية… وعليه نطالبكم بما يلي:
 
-تحريك شكوى رسمية واجراء التحقيق اللازم في هذه الحالة الشاذة للوقوف على اسباب وقوعها.
 
-تعويض شعبنا في القضاء باجراء انتخابات الجمعية الوطنية ومجلس محافظة نينوى اسوةً بما جرى في كافة انحاء العراق.
 
لم يتخذ المجلس في جلسته الاولى بعد اجراء عملية الانتخاب أي قرار بهذا الشأن رغم ادراج شكوى من قائمة الرافدين تخص هذا الموضوع وشكوى اخرى قدمها الدكتور حكمت حكيم حول عدم فتح مراكز اقتراع في كل من اقضية ونواحي الموصل و(9)  شكاوى اخرى مماثلة مطلوب اتخاذ قرار بشأنها.
 
كل ما فعله المجلس في ذلك اليوم وادرجه في محضره ان استدعى مدير العمليات واستمع اليه(!!!)
 
في الايام التالية اتسعت الشكاوى والتظاهرات في المنطقة الشمالية من العراق وفي مناطق عديدة من العالم ما دفع مجلس المفوضين الى الطلب من رئيس المجلس ومدير الادارة الانتخابية ومدير العمليات السفر الى المنطقة ودراسة الامر بشكل دقيق وكان هذا الامر اول تحرك يمكن اعتباره ايجابياً.
 
بعد عودة وفد مجلس المفوضين من زيارة محافظــــــة نينوى، قرر اصدار بيان ينشر في الصحـــــــف ووسائل الاعلام يتضمن ما استخلصه من نتائـــــــج عما حدث في تلك المنطقة يوم 30 / كانون الثاني (يناير) /2005.
 
 قال البيان “ان انتخابات مجلس محافظة نينوى جرت في اجواء ايجابية وشعبية لافتة (نسبياً) برغم صعوبات جسيمة واجهت التحضيرات اللازمة لها بفعل التهديدات الارهابية المتكررة ضد العملية الانتخابية من جهة واعتذار السلطة الادارية المحلية عن تقديم أي مساعدة تذكر لتنظيم الانتخابات في المحافظة في يوم الانتخاب وكما هو مقرر بموجب القانون.
 
واكد بيان المفوضية ان تحضيراتها واستعداداتها لم تستثن اية بلدة او ناحية بما فيها تلك الواقعة في محافظة نينوى.
 
وامام تعذر الاستعانة بموظفين محليين، تم انتداب كـادر انتخابي عراقي بلغ تعداده نحو 1200 متطوع جاء معظمهم من محافظات عراقية اخرى وادوا مهماتهم بجرأة وتضحية.
 
ورغم هذه المبادرات اضطررت المفوضية بســــــــبب العوامل الامنية التي ادت الى عـــــــــدم توفر الكادر الكافي الى تقليص عدد المراكز في المحافظة من 330 مركزاً الى 93 مركزاً فقط منها  43 داخل مدينة الموصل و40 خارجـــــــــها ومن بين الاخيرة مراكــــــــز في الحمدانية (قره قوش) وبعشيقة وسنجار والشيخان وكرمليس وبحزاني وبرطلة وتلكيف وتلعـــــفر وربيعة والقوش والبعاج ومخمور وفايدة وغـــــــــــيرها من مناطق يقطنها مواطنون عراقيون من بينهم مسيحيون ويزيديون وتركمان واكراد وعرب وشـــــــــبك كاكئيون او سواهم لم تفكر المفوضية بهم الا كناخبين مؤهلين وبالتالي لهم الحق القانوني المطلق بالمشاركة في الانتخابات كأي مواطن عراقي مؤهل اخر.
 
 

11
الوجع المسيحي اثر محنة داعش يبرزه روائي موصلي في رواية عن دمار الحدباء
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
يلتفت الروائي  والشاعر عصمت شاهين الدوسكي  لمحنة افراغ مدينة الموصل من مكونها المسيحي في رواية  تبدو كشاهد عما مرت به  المدينة عموما اثر سقوطها بيد تنظيم الدولة الاسلامية  وفي احدى فصول الرواية  التي نشرها الدوسكي تحت عنوان الارهاب ودمار الحدباء  يبين  بصورة واقعية عن احاسيس تجاه ما مر به مسيحيو الموصل حينما واجهوا اقسى القرارات  بطردهم من المدينة التي عاشوا فيها حياتهم فضلا عما مر به اهالي المدينة عموما من فصول الخوف  وما ذاقوه من محنة القصف والتدمير  واشار الروائي عصمت  شاهين الدوسكي في حديثه لموقع (عنكاوا كوم )  بان على الاديب عدم التقوقع  بدائرة ضيقة  حيث استذكر محاورة جمعتني  باحد الكتاب  في مقر اتحاد ادباء دهوك  حينما  قال لي بانني لست  اديبا كرديا  وانما اديبا عربيا  يشبه فيما كتبه الجواهري  او الشاعر المشهور احمد شوقي  لكنني اجبته  بما معناه بانك تعيش داخل قوقعة في حين انا  اعيش عالما واسعا  فلهذا افضل  ان اكون اديبا انسانيا  على ان التزم لغة معينة  في الكتابة بها فتجد من ضمن عناوين كتبي تلك الرؤية النقدية  الخاصة بقصائد الشاعر  ابراهيم يلدا الذي يعد شاعر القضية الاشورية  وحمل عنوان( الرؤيا الابراهيمية  بين الموت والميلاد

12
في اليوم العالمي للغة الام.. عنكاوا كوم تستطلع نخب تربوية ولغويون عن  افاق التعليم باللغة السريانية
نشر الوعي  وابراز تجربة التعليم في المدارس  اهم ما شهدته اللغة السريانية  في الوطن
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
يحتفل العالم يوم 21 شباط (فبراير ) الجاري  باليوم العالمي للغة الام  حيث اعلنت  منظمة اليونسكو  هذا اليوم  لِتعزيز الوَعي بالتَنوع اللغوي وَالثقافي وَتعدد اللُغات، ومن ثُمَ تم إقراره رسمياً من قبل الجَمعية العامة للأُمم المُتحدة، وقد تَقرر إنشاء سَنة دَولية للغات في عام 2008م.
واجرى موقع عنكاوا استطلاعا شمل فيه عدد من النخب التي لها بصماتها في ميدان نشر اللغة السريانية  حيث ادلت بدلوها حول افق التعليم والابداع بهذه اللغة التي تعد من اقدم لغات العالم 


مدير عام الدراسة السريانية في وزارة التربية :دور فاعل للاعلام بدعم التعليم السرياني
 
وكان اول المتحدثين المدير العام للدراسة السريانية  في وزارة التربية  العراقية  عماد سالم   ججو حيث اكد على دور مديريته  في انجاح  الاسهامات الجادة خصوصا بتعليم هذه اللغة في مدارس العراق  وتابع في حديثه للموقع بان تلك الاسهامات  عززت نشر الوعي للاهتمام باللغة من خلال النشاطات التي قامت بها المديرية من خلال المؤتمرات والمهرجانات ومعارض الخط والرسم وايضا اللقاءات التربوية الخاصة باللغة السريانية ومشاركة المديرية في العديد من النشاطات التي تعنى باللغة السريانية وللمثال المشاركة الفعالة التي قامت بها المديرية في مؤتمر العلامة الملفان جبرائيل قرداحي واللقاء مع الكاردينال بشارة الراعي ومقترح نقل تجربة التعليم السرياني الى لبنان واعجابه بالتجربة في وزارة التربية العراقية سواءا في الاقليم او في المركز
وكان للدورات التي اقيمت من قبل المديرية او من قبل اشخاص مخلصين للغة وكذلك المسابقات بين المدارس وتجربة محو الامية باللغة السريانية ضمن مشروع وزارة التربية التي تعتبر لاول مرة في العراق ويضاف اليها  تجربة فتح اقسام اللغة السريانية ضمن كلية التربية المفتوحة والتي ايضا تعتبرة تجربة جديدة في البلد .. كما تطرق ججو  الى دور  اعلام المديرية  الفعال للتعريف  باللغة السريانية وايضا اعلام محبي اللغة في نشر مقالاتهم ولا ننسى دور المواقع لابناء شعبنا كموقع عنكاوا دوت كوم وزوعا دوت اورغ وعشتار والفضائيات الاخرى
وايضا فضائية العراق التربوية لنقل الدروس التعليمية التي تقدم من قبل المديرية و
كل هذه الاسهامات اعتقد بانها نجحت في ابراز دور اللغة السريانية ولدينا طموح كبير في المديرية من خلال توسيع علاقاتنا مع جميع المؤسسات التي تعنى باللغة السريانية في تعزيز وابراز دور اللغة المذكورة في المجتمع والتعريف بها واهميتها ودورها الكبير في نقل الحضارة ونقل العلوم والمعارف الذي كان في عصرها الذهبي عصر الترجمة والتأليف..

رئيس اتحاد الادباء والكتاب السريان:نامل ان تسهم مؤسساتنا الثقافية بدعم الثقافة السريانية بشكل اوفر
 
اما رئيس اتحاد الادباء والكتاب السريان  فاشار  الى الدور الذي تضطلع به المؤسسات
الثقافية لشعبنا من أهدافها الرئيسية و بموجب نظامها الداخلي اكدت على أهمية  لغة الام  والتراث و الادب السرياني واستدرك روند بيثون رئيس اتحاد الادباء والكتاب السريان بالاشارة الى  هنالك   على أرض الواقع عدد محدود من المؤسسات الثقافية ساهمت بفعالية بتحقيق هذا الهدف المركزي ،اذ سادت اللغة العربية معظم الاصدارات والمطبوعات والدوريات الى جانب مساحة محدودة خصصت فيها للغة السريانية، وعبر رئيس اتحاد الادباء والكتاب السريان عن رايه بالاشارة  الى  ان على المؤسسات الثقافية أن تساند عملية التعليم السرياني بالمدارس السريانية ، من خلال جعل اللغة السريانية الأساس في برامجها الثقافية و التوعية بأهمية جعل هذه اللغة والثقافة السريانية  بشكل فعلي الأساس في كافة برامجها الثقافية وان تساهم في توعية باتجاه التاريخ العريق وأهمية هذه اللغة واسهاماتها الثرية وريادتها  على مستوى الوطن والعالم في مجالات التدوين والعلوم والترجمة والفلسفة و الادب و الفن و الاعلام   والترجمة والليتوروجيا  واللاهوت، كذلك التوعية باتجاه كون لغة الام ليست فقط وسيلة للتفاهم والتواصل والمراسلات وانما هي الأساس في تحديد الهوية الثقافية و القومية. كذلك ضرورة أن تصبح الاصدارات والدوريات منبرا يستقطب  فيها الأقلام  السريانية و تشجيعها خاصة الأقلام الشابة الموهوبة واختتم  الاديب روند بثيون حديثه  مبررا  حول  التراجع في  اداء  عدد كبير من مؤسساتنا الثقافية للقيام بهذا  الدور الهام كان له الأثر السلبي على دعم و مساندة عملية التعليم السرياني في الوطن التي تشوبها ايضا العديد من السلبيات، لا يخفى على أحد أن مؤسساتنا الثقافية  بشكل عام تواجه العديد من الصعوبات والتحديات في أداء مهامها ، ولكن ليس إلى درجة التقاعس والترهل و الخمول .. آملين أن يتم تنشيط جميع مؤسساتنا الثقافية العاملة على أرض الوطن والخارج بسواعد شابة غيورة و كفوءة كي تؤدي دورها الثقافي والقومي للنهوض بالثقافة السريانية و مساندتها الفاعلة لعملية التعليم السرياني

رئيس الجمعية الاشورية الخيرية : نساند ونقدم الدعم لتجربة التعليم السرياني
 
وعن اشكال الدعم المقدم من  احد المؤسسات التي تعنى بالعمل الانساني  خصوصا باسناد تجربة التعليم باللغة الام  اشار  المهندس اشور سركون اسخريا  رئيس الجنعية الاشورية الخيرية  الى  ان اهم ما قامت به الجمعية هو احياء اللغة من خلال دعم ورعاية التدريس باللغة السريانية منذ افتتا ح مدارس اللغة السريانية في الإقليم بعد ١٩٩٢ ولغاية اليوم وهنالك اكثر من سبعة مدرسة حاليا تدرس كافة المواد باللغة السريانية.
بالإضافة إلى دعم عملية التدريس باللغة السريانية في مدارس سهل نينوى من خلال توزيع القرطاسية أو توفير بعض احتياجاتها كما  عملت جمعيتنا أيضا على إعداد تقارير وجهتها إلى الأمم المتحدة ومنتديات الشعوب الأصلية وذلك بهدف تسليط الضوء على واقعها اليوم والصعوبات التي تواجهها
وبمناسبة الاحتفاء بالعام ٢٠١٩ كعام للغات الشعوب الأصلية فستقوم الجمعية وبالاشتراك مع المركز الثقافي الآشوري بإقامة فعالية خاصة بهذه المناسبة وبالتنسيق مع المنتدى الدائم  للشعوب الأصلية    وذلك في الثاني من آذار (مارس ) المقبل  وهذا باختصار للدعم الذي تقدمه الجمعية للتعليم السرياني والذي يعتبر احد اهم برامجها الرئيسية السنوية المستمرة والذي لا يعتمد على حد معين كدفع اجور تدريسيين ، دعم نقل التدريسيين ، دعم نقل الطلبة ، دعم طبع الكتب والقرطاسية للطلاب ، تجهيز وصيانة المدارس ، بناء مدارس، اسكان الطلبة ، اسكان طلبة كلية اللغة السريانية في بغداد او اربيل حاليا ..

غازي التلاني : تجربتنا في تعليم اللغة في الكنيسة رائدة ومميزة
 
اما  معلم اللغة السريانية في احدى الكنائس في مدينة الموصل  غازي التلاني  والذي ادار ايضا مدرسة في كنيسة مريم العذراء  الكلدانية لتعليم اللغة فاشار  الى تجربة تعليم اللغة في الكنائس
من خلال تجربته كطالب ومن ثم كمعلم واخيرا كمدير لدورات تعليم اللغة السريانية في كنيسة مريم العذراء كانت هذه الدورات بمثابة طوق النجاة الوحيد للحفاظ على لغتنا لأنعدام تدريس هذه اللغة في المدارس .. وطبعا هذا الكلام قبل ان يكون هناك تعليم اللغة السريانية في المدارس , وقد لاقت هذه الدورات نجاحا كبيرا في كنيسة مريم العذراء لأننا اعتمدنا على مناهج موضوعة من قبل مختصين ورسمية . حتى ان بعض ممن تخرجوا في مدرسة مار افرام الان يعملون في وظائف باللغة السريانية كمدرسين ومعلمين في الوطن وخارج الوطن وهذا يحد ذاته فخر لنا. في حين كانت هذه الدورات في بعض الكنائس تفتقر الى الجدية فكانت تنتهي بسرعة من دون ان تقدم الفائدة المرجوة منها وذلك بسبب ان من يقوم بالتعليم وادارة هذه الدورات كانوا من غير الوسط التعليمي ولم يكن لهم المام بأساليب التعليم وبسبب اقتصار الهدف من هذه الدورات على تعليم الطلبة على طقوس الخدمة فقط من دون التركيز على القواعد المهمة

13
89 جلدة لثلاثة مسيحيين في إيران… والسّبب تناولهم القربان المقدّس

عنكاوا دوت كوم/إيران/ أليتيا
ما ستقرأونه ليس مقتبسًا من فيلم درامي يحاكي عصر العبودبة… إنّه واقع مرير يعيشه المسيحيون في الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

قصاصهم 80 جلدة أمّا ذنبهم فليس السّرقة أو القتل أو الزنى أو الكذب… ذنبهم الوحيد تعبّدهم للقربان المقدّس في بلد يتعرّض مسيحيوه لأبشع أنواع الاضطهاد.

قد يسلم من ولد مسيحيًا في إيران من الاضطهاد والعقاب حيث يعيش نحو 300000 مسيحي إيراني في أكثر من منطقة ضمن مجمّعات سكنية محدّدة ويمارسون ولو بخجل شعائرهم الدّينية.

الأمر جد مغاير بالنّسبة للمسلمين الذين قرّروا اعتناق المسيحية.

فهؤلاء يتعرّضون لملاحقة من قبل الجهات الأمنية والتّعذيب والسّجن وحتّى القتل كيف لا ويتم نعتهم بالكّفار!

قليلًا ما تخرج حالات اضطهاد المسيحيين في إيران إلى العلن نظرًا لتكتم المعنيين وخوفهم.

ياسر مصيب زادة وصاحب فدايي ومحمّد رظا أوميدي ثلاثة شبّان قرّروا اعتناق المسيحية فكادوا يدفعون حياتهم ثمنًا لهذا التّوجه

حيث تمنع الشريعة في إيران التّحوّل إلى المسيحية.

بثمانين جلدة حكمت محكمة الشّريعة على الشّبان الثّلاث بعد توقيفهم بينما كانوا يحتفلون بالذّبيحة الإلهية سرًّا ويتناولون جسد المسيح ودمه.

الشرطة المعنية اعتبرت أن الثّلاثة قد احتسوا الخمر (دم المسيح) فاتهمتهم بالكفر والتّجديف.

بالإضافة إلى ما تقدّم فقد اتهم الشّبان بتهديد الأمن القومي.

أمام العلن جلد الشّبان 80 جلدة تركت أجسادهم منهكة ومدرجة بالدّماء… هذا ولا يزال الشبان بانتظار الحكم النّهائي الذي قد لا يقلّ قساوة عن ما حصل لهم.

14
ذهب “داعش” وجاء “الشبك” .. والفزع قائم .. لماذا يخشى المسيحيون العراقيون العودة إلى منازلهم ؟

عنكاوا دوت كوم: كتابات:خاص : ترجمة – آية حسين علي

رغم الإعلان رسميًا عن هزيمة تنظيم (داعش) الإرهابي، في “العراق”، إلا أنه لا يزال هناك كثير من المسيحيين العراقيين لم يتمكنوا من العودة إلى الديار؛ بسبب وجود تهديدات أخرى في عدة مناطق بالبلد العربي، على سبيل المثال بلدة “برطلة” الواقعة شرقي مدينة “الموصل”، حاضرة محافظة “نينوى”، التي بات يسيطر عليها “الشبك”، وهي مجموعة من المسلمين الشيعة، كانوا يسكنون أطراف البلدة.

ومع الوضع في الاعتبار أن رئيس الوزراء السابق، “حيدر العبادي”، قد أعلن هزيمة (داعش)، منذ 2017، نجد أن أقل من ثلث المسيحيين الذين كانوا يعيشون في البلد، والبالغ عددهم 3800 أسرة، عادوا، ولا تزال أحياءهم خاوية تشبه الصحراء الجرداء، بينما تمكن أغلبية أسر “الشبك” من العودة، بحسب وكالة (أسوشيتد برس) الأميركية.

ويخاف المسيحيون العودة، خشية التهديد الذي يمثله لهم “الشبك”، الذين تعرضوا للملاحقة أيضًا من جانب عناصر التنظيم الإرهابي.

إعتداءات جنسية..

كشف قس أبرشية سانت جورج، البابا “بنهام بانوكا”، للوكالة الأميركية أن التهديدات التي يتعرض لها المسيحيون العراقيون كثيرة، وأكد أن عناصر “الشبك” ينفذون إعتداءات جنسية ضد سيدات مسيحية، وأضاف: “منذ تحرير سهل نينوى وعودة الأسر، تعرضنا لمضايقات على يد من يحكمون المنطقة، وخاصة النساء، إذ يتعرضن لإعتداءات جنسية، كما عانت بعض الفتيات من هذه الممارسات”.

وأوضح “بانوكا” أنه: “لسوء الحظ يعتقد الجميع أن (داعش) كان العائق الوحيد والأكبر أمام تواجد المسيحيين في أرض أجدادهم، لكن الأمر ليس كذلك، لقد عانينا من النزوح القسري منذ حقبة الثمانينيات من القرن الماضي”.

وذكرت السيدة “إقبال شينو”، التي عادت مع أسرتها إلى “برطلة”، في تشرين ثان/نوفمبر 2017، إنها تعرضت لإعتداءً جنسيًا في السوق، وأشارت إلى أنها أبلغت الشرطة بالواقعة؛ لكنها قررت في النهاية سحب المحضر لتجنب حدوث مشكلات أكبر.

ممثل “الشبك” يؤكد أنها أخطاء فردية..

بينما صرح ممثل “الشبك” في البرلمان، “قصي عباس”، بأن مثل هذه الأفعال لا يمكن تعميمها على كل مجتمع “الشبك”، وأن جميعها أخطاء فردية، وأضاف أن: “الشبك والمسيحيون أجبروا على الفرار، وعانوا كثيرًا معًا، لذا أطالب الإخوة المسيحيين بألا يفتعلوا الشائعات والخطاب الفئوي، كل هذه الأمور بسيطة ويمكن حلها؛ فقط نحتاج إلى الجلوس معًا للتشاور”.

تهجير قسري بأمر من “صدام حسين”..

بدأت عمليات التهجير القسري عندما إنتزع الرئيس الأسبق، “صدام حسين”، أراضي المسيحيين من أجل إعطاءها لأسر الجنود الذين سقطوا ضحايا في “حرب إيران”، كما تكرر نفس الأمر عام 2003، لكن هذه المرة أعطيت أراضي المسيحيين لأسر ضحايا “الشبك” الذي قتلوا أثناء مواجهة الاحتلال الأميركي لـ”العراق”.

أوضاع أمنية غير مستقرة..

تعتبر الأوضاع الأمنية غير مستقرة إذ بات الإعتماد على قوات “الحشد الشعبي”، التي يديرها “الشبك”، لحفظ الأمن، كما انسحبت “وحدات حماية نينوى”، التي كانت مشكلة من مسيحيين، وهو ما يضع عائقًا كبيرًا أمام عودة المسيحيين إلى البلدة.

وصرح رئيس قوات حماية نينوى، “عمار شمعون موسى”، بأن: “المسيحيون هم الحلقة الأضعف في المجتمع العراقي، لذا فإنهم يتأثرون بأي ضغط أو قطيعة، ولهذا السبب يخشى مما قد يحمله المستقبل، وهي أمور غير معلومة، وأعتقد أن الأسر سوف تعود إلى منازلها عندما يتحقق الاستقرار ويحكم القانون في البلاد”.

خوف من عودة “داعش”..

عبر “سالم هاريوهس سلمان”، للوكالة الأميركية، عن ندمه على قرار العودة إلى منزله، منذ 2017، مشيرًا إلى أنه يعيش حالة نفسية سيئة نتيجة ما يسمعه من أخبار حول إمكانية عودة تنظيم (داعش) من جديد؛ رغم أن جميعها ليست أخبار مؤكدة إلا أنه يسمعها في كل مكان.

وأعربت “حبيبة كيريقوس”، (72 عامًا)، عن رغبتها في العودة إلى “برطلة”، لكنها تخشى كثيرًا من عودة (داعش) وتعرضها لإعتداء على يد عناصره.

15

تركيا: ثقافة الجهاد تحصل على الدعم
عنكاوا كوم \ معهد جيتستون \ اوزاي بولوت
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم

نوه الصحفي التركي حسن جمال الى ان دار النشر في تركيا قد رفضت كتابه الاخير المعنون "الآسى" بحجة انه سيؤدي الى سجن كل من المؤلف والناشر بسبب تعبيره عن اراء ليبرالية لا تتماشى مع توجهات حكومة رجب طيب اردوغان. ووفقا لجمال, فأن كتاب اخرين معروفين في تركيا – مثل اويا بيدار ونديم غورسل واسللي اردوغان وباسكن وهران ونوركان بيسال- قد واجهوا نفس المصير ولنفس السبب.
لكن ليس جميع المؤلفين والناشرين في تركيا يعيشون في هكذا خوف. على سبيل المثال, الترجمة التركية لكتاب "الولاء والبراء" ("المحبة والكراهية من اجل الله وحده") والذي كتبه ايمن الظواهري, مسؤول تنظيم القاعدة, تم نشرها بحرية من قبل بياز منير وتوزيعها من قبل بينلي.
العديد من الناشرين ووسائل الاعلام الاخرى في تركيا ممن لا يعززون فقط الجهاد العنيف, وانما ايضا تحافظ على روابط مع المنظمات الارهابية, تستمر بالعمل. على سبيل المثال, في عام 2012 كان موظفو مجلة (العالم الاسلامي) متهمين بصلتهم بتنظيم القاعدة.
وافادت صحيفة بيرغون اليومية انه وفقا لملف التحقيق, سافر رئيس تحرير المجلة, عثمان اكيلديز, وممثل المجلة في انقرة, عمر بيول, وغيرهم من انصار القاعدة بطريقة غير مشروعة الى سوريا لتجنيد الارهابيين وتقديم المساعدات الى معسكرات التدريب التابعة للقاعدة في سوريا.
بيلول, وهو ايضا ممثل لاحدى الجمعيات التركية المرتبطة بالقاعدة, (جمعية غورابا الاسلامية) قتل رئيسها, عبد الرحمن كوش, في عام 2013 بينما كان يقاتل جنبا الى جنب مع الجهاديين الاجانب ضد الحكومة السورية.
وهذه الجمعية معروفة بتأييدها للجهاد. ففي كانون الاول 2010, على سبيل المثال, اجتمعت المجموعة بالقرب من سفارة الولايات المتحدة في انقرة, والقى بيلول خطابا يؤيد فيه جهاديي النصرة ويدين البلدان التي ادرجت النصرة كمنظمة ارهابية.
ونظمت الجمعية مظاهرة اخرى مؤيدة للجهاد في كانون الثاني 2013 امام السفارة الفرنسية في انقرة, احتجاجا على العمليات الفرنسية ضد القاعدة في مالي. وحمل اعضاء المجموعة لافتات كتب عليها "الموت لفرنسا" و "سيتم انشاء الخلافة". وفي نفس الشهر, طالبت الجمعية  روسيا  بدعم الجهاديين في سوريا. وادلى بيلول بخطاب مباشر اخر للجهاد هناك, مهددا كلا من المسلمين وغير المسلمين المعارضين للجهاد.
"ان الله سيستجيب من خلال الجهاد.... وانتم يا مسلمين ممن لستم جهاديين او لا تدعمون الجهاد, عندما يتم تأسيس الخلافة الراشدية ستندمون على ذلك  وتقولون "اتمنى لو انني كنت مع الجهاديين او على الاقل لم اخنهم" ".
شركة 'كوريسل كتاب' المملوكة من قبل مؤسسة "اكيليدز", هي شركة نشر تقوم بترجمة ونشر الكتب المؤيدة للجهاد, وبعضها من التي كتبها ارهابيون. احد الكتب ويحمل عنوان (المئذنة المفقودة) كتبه عبدالله عزام المعروف ايضا بأسم ابو الجهاد العالمي, والذي كان له تأثير عميق على العديد من المنظمات الجهادية وخصوصا على تنظيم القاعدة, بالرغم من ان محكمة تركية حكمت في عام 2013 بأن كتاب عزام يجب ان يسحب من السوق, الا انه لايزال يباع بشكل علني من قبل شركة كورسيل.
لايمكن التقليل من قوة تأثير هذه الاعمال ومؤلفيها. رغم ان العولقي قتل في عام 2011, الا ان كلماته عن العنف لازالت تصل الى جميع انحاء العالم. وفقا لمقالة في عام 2016 في مجلة "ذا ويك",
"بعد سنين من مقتل الامام الامريكي الولادة انور العولقي, لايزال يلهم الجهاديين في الداخل والخارج".
"من تأثر به؟؟"
"جميع الاسلاميين الذين هاجموا الولايات المتحدة من 11\9\2011. كان على اتصال مباشر بالبريد الالكتروني مع نضال مالك حسن, الذي قتل 13 شخصا في هجوم بالرصاص عام 2009 في فورت هود, بولاية تكساس الامريكية. ساعد في تجنيد وتدريب عمر فاروق عبد المطلب, الذي حاول في عام 2009 تفجير طائرة فوق ديترويت بقنبلة مخبأة في ملابسه الداخلية, وتوفي العولقي قبل ظهور داعش, لكن تقريبا كل شخص مؤمن بفكر داعش مممن يتحدثون الانجليزية, قد شاهد محاضراته على اليوتيوب او قرأ مقالاته عن الالهام, والتي نشرت على مجلة القاعدة الالكتروني والتي ساهم في اطلاقها. سيد رضوان فاروق والذي قام مع زوجته بقتل 14 شخصا عام 2015 في مكان عمله في مدينة سان بيرناردينو بولاية كاليفورنيا, كان قد شاهد عضات العولقي. كذلك فعل محمد يوسف عبدالعزيز, الذي قتل اربع من مشاة البحرية في تشاتانوغا بولاية تينيسي وايضا في عام 2015. كان اشقاء تسارناييف, الذي فجر ماراثون بوسطن في عام 2013, كانوا من المعجبين بمقاطع الفيديو, ويمكن العثور على خطط توضح كيفية صنع قنبلة ضغط,  التي استخدمت في العملية, في مقالة للعولقي بعنوان "كيف تصنع قنبلة في مطبخ امك".
جهادي اخر تأثر بالعولقي كان ضابط الشرطة التركي, مفلت التينتاش, الذي قتل السفير الروسي لدى تركيا, اندريه كارلوف, في عام 2016. ووفقا لوثائق المحكمة, قدم التينتاس حقيبة مليئة بالمواد المكتوبة, مثل القرآن الكريم وكتاب للعولقي, الى اسلامي اخر في انقرة وقال له انه يأمل ان يستفيد الاخرون ايضا من الكتب".
على ما يبدو ان الجهاد بالقلم هو المطلوب في تركيا الحديثة. بالنظر الى ايديولوجية اردوغان, فليس من المستغرب ان تكون الحكومة التركية متساهلة مع مروجي الحركة الاسلامية الراديكالية في الوقت الذي تقوم فيه بقمع الاصلاحيين الليبراليين المعارضين.
كان اردوغان نفسه تلميذا وتبعا للراحل نجم الدين اربكان, وهو رئيس وزراء تركي سابق, اسس في عام 1969 الحركة الوطنية (حركة ميلا غورش) – الاخوان المسلمين الاتراك. يواصل اردوغان دعم الاخوان, ويبدو ان الدعم متبادل.
في العام الماضي, وصف يوسف ندا, ممثل العلاقات الدولية لجماعة الاخوان المسلمين في مصر, وصف تركيا بأنها امل العالم الاسلامي برمته, و "الدولة الوحيدة في الشرق الاوسط التي تتصرف بمسؤولية".
بالنسبة للمدافعين عن الليبرالية التركية, مثل حسن جمال - الذي يخشى ناشره من تداعيات اطلاق كتابه- فأن حكومة اردوغان تمثل اي شيء الا الامل والسلوك المسؤول.
وكتب جمال في كانون الثاني الماضي "من المؤسف حقا ان نعيش في بلد يسكت ويحاكم ويسجن مؤلفيه ويجبرهم على العيش في المنفى".
ان هذا الامر اسوأ من "الاسى", على اي حال, فأن الكتاب في تركيا ممن يروجون للجهاد, يحصلون على الدعم.


16

بطريركية السريان الكاثوليك تحتفل بذكرى تنصيب مار أغناطيوس


بطريركية السريان الكاثوليك
عنكاوا دوت كوم/ البوابة نيوز /ميرا توفيق


قال البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك، أن هناك أمثلة كثيرة عن قديسين وقديسات، في سلك الإكليروس أو من المؤمنين، كانوا مثالًا لإخوتهم وأخواتهم في الإيمان في الكنيسة، وارتفعوا إلى القداسة دون أن تكون لديهم مسؤوليات كهنوتية أو رهبانية.

وأضاف خلال احتفالية بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية بالذكرى السنوية العاشرة لتنصيبه على الكرسي البطريركي الأنطاكي، لسنا بحاجة أن نكون بطريركًا أو أسقفًا أو كاهنًا أو راهبًا أو راهبةً كي نتقدّس، فكلّنا مدعوون أن نعيش سرّ المعمودية الذي أخذناه، والذي نؤمن أن نجدّده كلّ يوم في حياتنا، وهكذا نتقدّس.

واستطرد: هناك إخفاقات ونجاحات، هناك أحزان وأفراح، هناك معاناة وتعزية في هذه السنوات العشر، أنتم أنفسكم رافقتموني في هذه الخدمة البطريركية التي سعيتُ من خلالها أن أكون الراعي الأمين، وأكون الأب والأخ، وأكون متمّمًا للشعار الذي اتّخذته "كلًا للكل".

وتابع: جميعكم تدركون أنّ كنيستنا مرّت في السنوات الأخيرة بحقبة مؤلمة جدًا، بدءًا من الأزمة في العراق، ثمّ الأزمة في سوريا، وأنا أحاول أن أكون مع إخوتنا الذين يعانون في البلدين المذكورين.

ولفت الى انه لم تكن الأمور سهلةً كما يظنّ البعض، ومع ذلك حاولتُ أن أكون حاضرًا فيما بين إخوتنا وأبنائنا المتألّمين في البلدين سوريا والعراق، ونسأل الرب أن ينهي هذه الأزمة المخيفة التي حلّت بهذين البلدين، ولكون كنيستنا صغيرة ومنتشرة بشكل خاص في هذين البلدين، عانت نسبيًا أكثر من أيّ جماعة كنسية في الشرق من هذه الآلام والمعاناة.

وأكمل: جميعنا نعرف ما هي التحدّيات الجديدة التي جابهت كنيستنا، سيّما في كنيسة الإنتشار، فكنيستنا اليوم تشتّتت في بلدان كثيرة، إن كان من ناحية عدد المؤمنين المتغرّبين، وإن كان من ناحية عدد الإكليروس من الكهنة الذين أضحوا أضعاف ما كانوا عليه في السابق.

واكد انه أمامنا تحدّياتٌ كبيرة تمثل في كيف نؤمّن الخدمة لأولادنا؟، وكيف نعدّ الكهنة كي يخدموا أولادنا في بلاد الإنتشار؟ وهنا أريد أن أذكّر وأحثّ أولادنا الكهنة الشباب والشمامسة كي تكون نظرتهم للكنيسة أبعد ممّا هم عليه في بلدهم ومدينتهم ورعيتهم، فيجب عليهم أن يكونوا رسلًا لإخوتهم في بلاد الإنتشار أيضًا، كي تتمكّن كنيستنا من أن تحافظ على هذا الإرث الثمين جدًا، وهو إرثنا السرياني العريق، مع تراث آبائنا وأجدادنا الذين تركوا لنا هذا الغنى الروحي والطقسي واللغوي في كنيستنا.

واختتم: هكذا نحافظ على طقسنا الذي هو من أعرق طقوس الكنيسة الجامعة، مؤكّدين أننا نعتزّ بتراثنا وبآبائنا الأقدمين الذين هم من دعامة الإرث والتقليد وعلم الآباء في الكنيسة عامّةً.

17
جولة حافلة لمدير عام الدراسة السريانية بوزارة التربية  في مناطق سهل نينوى
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
حفلت جولة السيد مدير عام الدراسة السريانية في وزارة التربية العراقية  بالكثير من المحطات لاسيما ان جولته  في  مناطق سهل نينوى والتي باشرها مطلع الشهر الحالي  استهدفت عددا من المؤسسات التعليمية للاطلاع وابداء التوجيهات اللازمة التي من شانها تقديم الدعم اللازم لتجربة التعليم السرياني في المدارس المشمولة بها  اضافة الى  لقاءاته مع المسؤولين  كان محورها الرئيسي تجسيد الدعم المطلوب  للارتقاء بالواقع التعليمي للغة السريانية  فقد باشر السيد عماد سالم ججو  جولته لزيارة  انطلقت يوم الاثنين الموافق 4 شباط 2019 ، من قضاء الحمدانية "بخديدا"، حيث زار السيد ججو قسم تربية الحمدانية يرافقه فيها السيد سمير يوخنا مدير القسم السرياني في تربية نينوى، والتقى خلال الزيارة السيد معاون مدير تربية الحمدانية ، والسيد رياض قريو مسؤول الشعبة السريانية في تربية الحمدانية. كما التقى موظفي القسم والشعبة في التربية.
وفي اليوم ذاته، زار ايضا قسم تربية تلكيف، التقى فيها مدير التربية السيد محمد ملحم والمعاون السيد ضياء سالم ومسؤول الشعبة السريانية السيد زيد غريب وعدد من موظفي القسم والشعبة.
وفي اليوم التالي اجرى السيد عماد ججو ويرافقه السيد سمير يوخنا والسيد رياض قريو ، زيارة الى قسم تربية بعشيقة ، التقى فيها مدير القسم السيد محسن علي قنبر ومدير الادارة والذاتية عماد جبرائيل وعدد من موظفي التربية، حيث جرى الحديث حول تفعيل الشعبة السريانية في تربية بعشيقة لتسمية مسؤول وموظفي الشعبة.
هذا وجرى خلال الزيارات تسليم كمية من المطبوعات التي اصدرتها المديرية العامة للدراسة السريانية في بغداد، والتي شملت الوسائل التعليمية باللغة السريانية وكذلك وسائل التعريف بعمل ومهام واقسام المديرية  كما واصل  عماد سالم ججو المدير العام للدراسة السريانية زياراته للمؤسسات التربوية حيث زار صباح يوم السبت الموافق 9 شباط  مدرستي اشور السريانية الابتدائية وثانوية مار افرام السريانية، وذلك ، في قضاء الحمدانية (بخديدا).
هذا والتقى السيد ججو خلال الزيارة، السيد نوئيل بولص مدير ثانوية مار افرام السريانية والسيد فادي حبش مدير مدرسة اشور السريانية الابتدائية ، وجرى الحديث خلال اللقاءات حول تدريس المناهج الحديثة للدراسة السريانية اضافة الى مناقشة المقترحات حول تطوير العملية التعليمية والتربوية، كما استمع ججو الى مطالب المدرستين وبحث مع اداراتها الحلول الممكنة لمعالجة المعوقات التي تواجه سير عملية التعليم السرياني وفي هذا الخصوص ايضا اجرى عماد سالم ججو زيارة الى مدرسة مار يوسف الاهلية في قضاء الحمدانية (بخديدا). وكان في استقباله يوخنا اسحق زيا مدير المدرسة والاب عمار سعد الله ياكو رئيس مجلس الادارة. وذلك يوم الاثنين الموافق 11 شباط. وحضر اللقاء السيد رياض قرياقوس مسؤول شعبة اللغة السريانية في تربية الحمدانية.
هذا واطلع السيد ججو على نشاطات المدرسة خلال العطلة الربيعية، حيث يتم تقديم الدروس التعليمية والترفيهية في الرياضة والنشيد والموسيقى وكذلك تعمل المدرسة على مراجعة الدروس للطلاب وحل اسئلة امتحانات نصف السنة كما شملت سلسلة زياراته الاماكن التاريخية في قضاء الحمدانية حيث قام المدير العام للدراسة السريانية، زيارة الى (دير مار بهنام الشهيد) في قضاء الحمدانية (بخديدا) وذلك ظهيرة يوم الاحد الموافق 10 شباطالجاري. ورافقه في الزيارة السيد عصام ميخا المشرف الاختصاص في اللغة السريانية، والسيد رياض قرياقوس مسؤول الشعبة السريانية في تربية الحمدانية هذا والتقى السيد ججو خلال زيارته للدير، الاب يعقوب يوسف عيسو رئيس الدير، وتطرق الحديث خلال زيارته حول ترجمة المخطوطات السريانية الموجودة في الدير الى اللغة العربية والانكليزية، للتعريف عن تاريخ الدير والكتابات السريانية للزوار الكرام، وذلك عبر تشكيل لجنة من المتضلعين في اللغة السريانية والعربية والانكليزية وباشراف خبراء لغويين
كما عقد السيد عماد سالم ججو المدير العام، اجتماعا لعدد من اعضاء لجنة تاليف منهاج القراءة باللغة السريانية لمرحلة الصف الرابع الابتدائي، وذلك يوم الاربعاء الموافق 13 شباط ، على قاعة ماربولص للخدمات الكنسية في قضاء الحمدانية (بخديدا).
 
تناول الاجتماع الذي عقده ججو وحضره الاعضاء في لجنة التاليف السادة نوئيل الجميل وصلاح سركيس وعصام ميخا، مناقشة دروس المنهاج وتصحيحه املائيا، بعد عرضه ومناقشته مع عدد من الخبراء المختصين باللغة السريانية في اقليم كوردستان، اضافة الى مناقشته مع عدد من اعضاء لجنة التاليف من المديرية العامة للدراسة السريانية.
كما خصص عماد سالم ججو المدير العام للدراسة السريانية،جانب من زيارته لزيارة جامعة الحمدانية حيث  التقى خلال زيارته الدكتور عقيل يحيى الاعرجي رئيس الجامعة وذلك يوم الاثنين الموافق 11 شباط  ،. وحضر اللقاء الدكتور ربيع السلمان التدريسي في كلية التربية الرياضية ومدير العلاقات العامة في رئاسة الجامعة.
 
خلال اللقاء جرى الحديث عن مشاريع ونشاطات المديرية العامة للدراسة السريانية وخاصة حول مشروع استحداث قسم الدراسة السريانية والتربية المسيحية الذي افتتح مؤخرا في الكلية التربوية المفتوحة، حيث كما قدم السيد ججو مقترحا حول امكانية فتح قسم جديد للدراسة السريانية في جامعة الحمدانية مستقبلا ً. وتم خلال الزيارة ايضا النقاش والبحث في مقترحات حول اقامة مؤتمر للتعايش السلمي يضم مختلف المكونات ومشروع جديد باقامة مركز للدراسات الستراتيجية للغات
كما خصص المدير العام للدراسة السريانية جانب من تلك الزيارات للقاء مسؤولي قضاء الحمدانية  ومطران ابرشية الموصل للسريان الكاثوليك فضمن هذه الزيارات ، التقى عصام بهنام قائمقام قضاء الحمدانية. ورافقه في الزيارة السيد رافد يوسف مدير قسم تربية الحمدانية. وتطرق الحديث خلال الزيارة حول التعيينات بالدرجات التعويضية لابناء شعبنا المسيحي (الكلداني السرياني الاشوري) بموجب قرار الامانة العامة لمجلس الوزراء رقم 86 لسنة
كما زار السيد ججو في اليوم ذاته، بلدية قضاء الحمدانية، التقى فيها السيد جوني شمعون مدير البلدية، وذلك بحضور القائمقام ومدير قسم تربية الحمدانية والمهندس يوحنا بهنام. حيث جرى الحديث خلال اللقاء حول امكانية بناء مدارس جديدة في القضاء لمعالجة النقص في الابنية المدرسية .
وفي هذا الخصوص زار  المدير العام للدراسة السريانية المطران مار يوخنا بطرس موشي رئيس اساقفة ابرشية الموصل وتوابعها للسريان الكاثوليك،  ، في مقر مطرانية السريان الكاثوليك في قضاء الحمدانية، يرافقة السيد عصام ميخا المشرف الاخصاص في اللغة السريانية والسيد رياض قرياقوس مسؤول الشعبة السريانية في تربية الحمدانية.
ولتفعيل الجهود  الرامية لتخصيص درجات تعويضية  لابناء شعبنا طالب وفد مشترك من المكون المسيحي (الكلداني السرياني الاشوري)، رئاسة مجلس محافظة نينوى، بتفعيل القرار المرقم 86 لسنة 2018 والصادر عن الامانة العامة لمجلس الوزراء، الخاص بتعيين الخريجين من المكون المسيحي وضمان حقوقهم.
 
جاء ذلك خلال زيارة اجراها الوفد المشترك والذي ضم، السيد عماد سالم ججو المدير العام للدراسة السريانية والسيد عصام بهنام قائممقام قضاء الحمدانية والسيد رافد يوسف مدير تربية قضاء الحمدانية، حيث التقى الوفد السيد سيدو جتو حسو رئيس مجلس محافظة نينوى والسيد نور الدين قبلان نائب رئيس مجلس محافظ نينوى، بلقاءين منفصلين، بحضور السيد داؤد بابا عضو مجلس المحافظة، وذلك صباح يوم الثلاثاء الموافق 12 شباط الجاري  في مقر المجلس بمحافظة نينوى.
هذا واكد السيد عماد ججو خلال اللقاءات على اهمية وضرورة تفعيل القرار 86 لسنة 2018 والصادر عن الامانة العامة لمجلس الوزراء والخاص بتعيين الخريجين، بتعويض ابناء المكون المسيحي من المكون نفسه دون المرور بالآلية المحددة من قبل المجلس، لسد الاحتياجات والنقص في السلك التربوي وللكوادر التعليمية والتدريسية، كما اكد مدير تربية الحمدانية ضرورة التعيين لملء الشواغر الحاصلة في المدارس وما تعانيه جراء النقص الكبير في الاختصاصات العلمية والاختصاصات الاخرى. وطالب قائمقام الحمدانية بتخصيص الدرجات الوظيفية والتعويضية للتعيين في الدوائر الخدمية للقضاء.
 
من جانبه، اكد جتو ان مجلس محافظة نينوى يدعم كافة مكونات ابناء محافظة نينوى في قضية التخصيصات من الدرجات الوظيفية، وان المكون المسيحي مكون اصيل في نينوى وله استحقاقات وان مجلس المحافظة سيحافظ على تلك الاستحقاقات، علما ان مجلس المحافظة سبق ان استضاف مدير تربية نينوى، وتم خلال الاستضافة الحديث عن الدرجات الوظيفية واستحقاقات كل وحدة ادارية حسب ثقلها السكاني.
 
فيما اكد قبلان نائب ريس الملجس، ان مجلس محافظة نينوى وبالتنسيق مع المؤسسات المختصة في نينوى سيلتزم بانصاف جميع ابناء المحافظة في قضية الدرجات الوظيفية، وان المكون المسيحي من ضمن المكونات التي سيكون لها حصتها من تلك الدرجات وسيتم انصافهم اسوة بالاخرين.
وفي محور التعريف بانشطة المديرية العامة للدراسة السريانية اجرى المدير العام سلسلة من اللقاءات الاعلامية ضمن زيارته لكلا من اذاعتي اشور وصوت السلام اللذان تبثان برامجهما من قضاء الحمدانية فقد اجرت اذاعة (صوت السلام من بخديدا) لقاءا مع السيد عماد سالم ججو المدير العام للدراسة السريانية، في حلقة خاصة عن الدراسة السريانية ، حاوره فيها الاعلامي والشاعر نمرود قاشا، تحدث السيد ججو خلال اللقاء عن اهم المنجزات التي حققتها المديرية العامة للدراسة السريانية منذ التاسيس عام 2012 ولغاية 2018، مشيرا الى ادائها للمهام وتنفيذها للنشاطات المتعددة ضمن خطتها السنوية، من زيارات المؤسسات التربوية ومؤسسات شعبنا الثقافية والدينية والاجتماعية الى متابعاتها الميدانية للمدارس وعقد اللقاءات وزيارة اقسامها في بغداد ونينوى وكركوك والبصرة، لافتا الى اهم النشاطات المقامة للمديرية من عقد المؤتمرات التربوية لمناهج الدراسة السريانية واقامة مهرجانات الخطابة والشعر باللغة السريانية، الى افتتاح معارض للرسم والزخرفة والخط باللغة السريانية، فضلا عن اقامة الدورات التطويرية للكوادر التعليمية والتدريسية واجراء اللقاءات التربوية.
كما زار ججو ايضا اذاعة (اشور)، والتقى فيها مدير الاذاعة السيد نوئيل جميل والاعلامي هاني جوهر، حيث بحث السيد عماد خلال الزيارات سبل التعاون المشترك بين المديرية والمؤسسات الاعلامية من اجل نشر اخبار ونشاطات الدراسة السريانية.
تناول الحديث خلال الزيارة حول التعيينات للدرجات التعويضية لابناء شعبنا المسيحي (الكلداني السرياني الاشوري) وكذلك عن السعي للاعلان والتقديم الى قسم اللغة السريانية في الكلية التربوية المفتوحة وتشجيع الكوادر التعليمية والتدريسية من مختلف الاخصاصات للتسجيل في القسم المستحدث والذي سيتيح للكوادر نيل شهادة البكالوريوس مختصة في مادتي اللغة السريانية والتربية الدينية المسيحية.
 

18
يواجه مسيحيو نينوى الآن بعد داعش تهديداً جديداً من ميليشيات الشبك الشيعية
كاهن عراقي: بلدة برطلة هي مركز الزلزال، لكن التهديدات تشمل أيضاً بلدات كرمليس وقرة قوش، إذ أن خطة التغيير الديموغرافي جارية يُنظمها قادة ومؤيدوا الشيعة في بغداد. وترفض الكنيسة العراقية الرد المسلح وتحاول الاستمرار في الحوار، وتطالب بإنشاء قوة مؤسسة شرطة تكون مفتوحة للمسيحيين أيضاً.
 

آسيا نيوز – بلدة كرمليس
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق

لايوجد سلام للمسيحيين في شمال العراق، فإذا كانت ذكرى العنف التي ارتكبها الجهاديون من الدولة الإسلامية ما زالت حية، فإن هناك الآن تهديداً آخر يُؤثر على مستقبل المجتمع المسيحي في المنطقة. يأتي هذا التهديد من ميليشيات الشيعة المرتبطة بالشبك، وهذا التهديد يمنع في الواقع عودة المسيحيين الى سهل نينوى.
وبلدة برطلة هي مركز هذا الفصل الجديد من اضطهاد المسيحيين الذي يتزايد بشكل تدريجي مع اللافتات التي تُصوّر معارك المليشيات ضد داعش وكذلك صوّر الشخصيات التقليدية المقدسة عند الشيعة.
يقول باولو ثابت ميكو، رئيس الطائفة المسيحية في كرمليس، متحدثاً الى وكالة آسيا نيوز، في السنوات الأخيرة أصبحت بلدة برطلة تمثل مشكلة وقضية خاصة. وتابع بالقول، لقد ازداد وجود الشبك بشكل كبير والمسيحيون خائفون من العودة. وهناك في الأقل 600 عائلة ممن هرب من داعش ماتزال تعيش في مدينة أربيل – كردستان العراق – وليس لديهم أي احتمال للعودة في الوقت الراهن. وأضاف، هناك ثورة ديموغرافية حقيقية في البلدة كانت قد بدأت في عام 2003 بعد الغزو الأميريكي وتسارعت كثيراً مؤخراً.
وأضاف باولو، يُثير وجود الميليشيات الشيعية المحلية حالة من عدم الارتياح وتزيد من غضب المسيحيين وقلقهم على المستقبل. وجاءت هذه الحالة وفقاً لبعض التصاميم المدبرة من قِبل القادة الشيعة والمناورات من الخارج مع تواطؤ بعض من سياسيي الشبك والدعاة الذين يدعمونهم في بغداد.
قبل 30 سنة كان سكان برطلة مسيحيين بالكامل لكن التغييرات الديموغرافية في العقود الأخيرة أدت الى قلب التكوين رأساً على عقب، وانتهى الأمر الى تقسيمها الى نصفين بين المسيحيين والشبك. والشبك هم جماعة عرقية مسلمة شيعية الى حد كبير.
وحين غزت الدولة الإسلامية مناطق واسعة من شمال العراق، بما في ذلك سهل نينوى، هرب جميع السكان من بلدة برطلة بسبب اضطهاد الجهاديين السنّة المتطرفين. واليوم بعد عامين من الإطاحة بدولة الخلافة عاد فقط أقل من ثلث العائلات التي كانت أصلاً تعيش في البلدة، وما زال معظمهم في المنفى. وهناك خوف من العودة بسبب الاضطهاد والتهديد والترهيب الذي يرتكبه بعض أعضاء مجتمع الشبك الذي يرأس الميليشيات الشيعية التي تُسيطر على المنطقة.
وبعد طرد داعش بدأت الانقسامات المذهبية وظهور الميليشيات والجماعات المسلحة بشكل وقوة متزايدين، وهم يحاولون الحصول على أجزاء متزايدة من الأراضي في شمال العراق، وفوق كل شيء في سهل نينوى الذي كان في يومٍ ما مسيحياً بالكامل.
قال قصي عباس، أحد أعضاء البرلمان العراقي من الشبك، كانت الهجمات من عمل أقلية صغيرة لا تُمثل الشبك.
لكن القصص والشكاوي من بلدة برطلة وبلدات أخرى في المنطقة تُحكي حقيقة أخرى، ألا وهي أن الميليشيات الشيعية تحاول في معظم الأحيان وبالقوة إبعاد المسيحيين. في الواقع، أصبحت حالات الاعتداءات الجنسية والسرقات والتهديدات والعنف ضد الأفراد أكثر تكراراً في الآونة الأخيرة. وحديثاً قام أحد أفراد الشبك الشباب بإطلاق النار في الهواء لأكثر من ساعة أمام إحدى الكنائس في البلدة.
يُكد باولو أن ما يحدث في بلدة برطلة يتكرر دائماً، وإن كان بدرجة أقل، في مناطق أخرى من سهل نينوى، مثل كرمليس وقرة قوش. وقال، نحن نواجه حركة تسعى للتوسع، وإن مجلس حكماء سهل نينوى، الذي يشمل المسيحيين والعرب والشبك، بدأ حواراً حول ذلك ويحاول إيجاد الحل للمشكلة. لكن لسوء الحظ لاتوجد اتفاقات رسمية ولا توجد طريقة لتطبيق الاتفاقات النادرة بين الجماعات المختلفة.
في هذا السياق، تبقى الكنيسة العراقية ثابتة من حيث رفضها في إنشاء ميليشيا مسيحية مسلحة، وهي تُعزز مبادرات اللقاء والمواجهة والحوار. وما تزال الحالة حساسة. ويخلص الكاهن بالقول،أن المسيحيين خائفون، وأحد الحلول الذي يمكن اتباعه، ونأمل أن يكون، هو إنشاء قوة مؤسسة شرطة رسمية والتي يمكن للمسيحيين أن يُساهموا فيها أيضاً لحماية القانون والنظام.


19
قصة معاناة لا تنتهي
شريهان كانت شاهدة على اعدام والدتها واختطاف شقيقها من قبل داعس



شريهان رشو (21 عاما) تحررت من قبضة داعش بداية شهر شباط


عنكاوا دوت كوم - كركوك ناو - عمار عزيز – نينوى

شريهان رشو، كانت شاهدة على اعدام والدتها في يوم شديد الحرارة في شهر أب عام 2014 من قبل مسلحي تنظيم داعش، وبيُعت 20 مرة في اسواق “النخاسة”، الا انها لا تزال تنتظر بفارغ الصبر عودة شقيقها الذي وقع اسيرا في قبضة التنظيم.

تحملت شريهان معاناتها لاكثر من اربعة اعوام، وبعد تحريرها بداية شهر شباط الجاري، ابلغت عائلتها بخبر محزن، وهي خبر مقتل والدتها، بعدما قامت بمواجهة مسلحي داعش بسلاح ناري وقتلت مسلحا واصاب اخر، قبل ان تعدمها مسلحوا داعش بسبعة وعشرون رصاصة وامام انظار ابنتها شريهان.

“كانت والدتي تخبيء سلاحا تحت ملابسها وقامت فيما بعد باخراج السلاح وقتلت احد مسلحي داعش واصابت مسلحا اخر، الا ان مسلحي التنظيم قاموا باعدامها في نفس المكان بواسطة 27 عيارا ناريا” هذا ماقالته شريهان.

وقع هذا الحادث في 3 اب 2014، بعد ساعات من وصول داعش الى مركز قضاء سنجار واعتقال شريهان مع والدتها وشقيقها في ناحية سنوني التابعة لسنجار، وبالتحديد في مفرق الناحية عندما وقعوا كأسرى في قبضة التنظيم.

هاجم داعش منزلهم في صباح ذلك اليوم أسوة بباقي الايزيديين، كانت عائلتهم مكونة من ثمانية بنات وولدين، لم يتمكن والدها من اخراج جميع افراد العائلة كون سيارته لم تكن تتسع لهم جميعا.

شريهان مع شقيقها الاسير

“بعد استشهاد والدتي، نقلوني مع شقيقي الى خانصور، وبقينا فيه لمدة اربعة ايام، ومن ثم الى سوريا وبقينا بداخل احدى المدارس لمدة شهر، وكانوا يحجزوننا في مكان مليء بالنفايات”.

بعد مرور شهر على احتجازها في سوريا، بدأت معاناة شريها رشو ذات 21 عاما، وذلك بعد قيام مسلحي داعش بعزل الفتيات عن المتزوجات؛ بعض المتزوجات تمت اعادتهن مرة اخرى الى تلعفر والبعض الاخر تم عرضهن في الاسواق بهدف بيعهن.

“كانوا يبيعوننا مقابل المال، السيارات، منازل، او اي شي اخر” هذا ما قالته شريهان وتقول بأنهن لم يكن يعرفن المبالغ التي كانوا يتم التعامل بهن.

    كانوا يبيعوننا مقابل المال، السيارات، منازل، او اي شي اخر

من مجموع اكثر من ستة الاف مختطف ايزيدي من قبل داعش، تم تحرير اكثر من ثلاثة الاف منهم، من ضمنهم النساء والرجال والاطفال، وقُتل اكثر من الف مواطن ايزيدي من قبل مسلحي التنظيم في اب 2014، بحسب احصائية لمكتب تحرير المختطفيين الايزيديين في مجلس وزراء اقليم كوردستان.

المختطفات الايزيديات، تم بيعهن لاكثر من مرة في المناطق التي كانت تخضع لسيطرة تنظيم داعش وخصوصا في الرقة السورية ومدينة الموصل العراقية، فضلا عن الاعتداء الجنسي التي كان تمارس بحقهن من قبل مسلحي التنظيم وكنّ مجبرات على قبول الامر.

شريهان تعتبر نموذجا حيا لمعاناة المختطفات الايزيديات، وخصوصا بعد العنف التي تعرضت لها بعد نقلها من سنجار الى سوريا لحين تحريرها من قبل قوات سوريا الديمقراطي، تم بيعها 20 مرة، هذا بحسب ماقالته شريهان.

“في قضاء البعاج بمحافظة نينوى، تم بيعي الى مسلحين اثنين كانا يسميان بأبو ذياب الكوردي وسعد طلال، وبعد مرور اسبوع تم بيعي الى شخص اخر من الموصل بأسم ابو احمد الجزراوي، كان سيئا للغاية وبعد مرور ثلاثة أشهر تم بيعي مرة اخرى لشخص اخر كان يُدعى بابو ابراهيم وبعد يومين باعوني الى شخص اخر بأسم ابو ناصر الشامي”.

شريهان مع والدها

تعرضت شريهان الى مشاكل اكبر خصوصا بعد شرائها من قبل الشامي، وقالت “حملت منه بعدما اغتصبني، حاولت اجهاض الحمل وعلى اثر ذلك تعرضت لنزيف حاد”.

بعد ذلك الحادث، قام ابو ناصر الشامي ببيع شريهان الى شخص اخر في التنظيم يدعى ابو سارا العراقي، وقالت شريها “كان ابو سارا يملك 50 فتاة وامرأة ايزيدية ويتعامل بهن وفق رغبته”.

من مجموع المختطفين الايزيديين، لا يزال اكثر من ثلاثة الاف فتاة وامراة ازيدية مصيرهم مجهولا، في وقت استعادة جميع المناطث التي كان يسيطر عليها داعش في العراق وفي سوريا على وشك فقدان جميع المناطق التي كانت تخضع لسيطرته.

    لدينا خطة خاصة لعام 2019 مختلفة عن سابقاتها لتحرير اكبر عدد من المختطفين،

مسؤول مكتب انقاذ المختطفين الايزيديين في حكومة اقليم كوردستان، حسين قائدي لـ (كركوك ناو) ” لدينا خطة خاصة لعام 2019 مختلفة عن سابقاتها لتحرير اكبر عدد من المختطفين، وبدأنا العمل عليها، تتغير الخطة بحسب المكان والزمان كالاعوام السابقة، لان المناطق التي يتواجد فيها مسلحي داعش طرأت عليها تغييرات”. القائدي رفض الكشف عن التفاصيل بهدف انجاح الخطة.

تم تحرير عشرات المختطفين الايزيديين من قبضة تنظيم داعش منذ بداية العام الجاري، من بينهم عدد من الفتيات والنساء اللاتي تمت اختطافهن في سنجار (120 كم غربي الموصل) هذا ماقاله قائدي.

في يوم 9 شباط الجاري تم تحرير 12 مختطفا ايزيديا، خمسة نساء وفتيات مع سبعة اطفال، اختطفوا في اب 2014 من قبل مسلحي داعش في منطقة تل عزير بسنجار، وتم تحريرهم من قبل قوات سوريا الديمقراطية (قسدة) بسوريا.


لحظة لقاء شريهان باهلها في قضاء شيخان

شريهان رشو، احد الفتيات اللاتي تم تحريرها في سوريا، ولكن بذكائها وبالتنسيق مع اهلها، تعود بداية قصة تحريرها بعدما تمكنت بالاتصال باهلها واخبرتهم بمكان احتجازها.

    لا اريد اي شيء فقط انتظر وصول خبر مفرح بخصوص مصير شقيقي

تقول شريهان “اخبرت عائلتي بأنني محتجزة لدى مسلح ينتمي لداعش يدعى ابو عمر الحقيقي، وطالبتهم بكثف جهودهم لانقاذي، ومن جهتهم قاموا بجمع المال ومن خلال شخص ايزيدي تم تحريري مقابل 13 الف دولار امريكي”.

تحررت شريهان من قبضة داعش وانتهت معاناتها الجسدية، الا انها لا تزال تعاني من الم فقدان والدتها واسر شقيقها وتنتظر بفارغ الصبر ان تصلها خبر مفرح حول مصير شقيقها.

شريهان تسكن مع عائلتها في منزل غير مكتمل بناخية باعدرة التابعة لقضاء شيخان وتقول “لا اريد اي شيء فقط انتظر وصول خبر مفرح بخصوص مصير شقيقي وتحريره من قبضة التنظيم”.

20
ممثلة المجلس الشعبي في برلمان كردستان تعلن لـ(عنكاوا كوم ) عن قرب  تشكيل الحكومة في الاقليم
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
اعلنت ممثلة المجلس الشعبي  في برلمان اقليم كردستان ان المفاوضات التي جرت بين الكتل الكبيرة في الاقليم  انتهت للاعلان عن اتفاق سياسي من المؤمل  التوقيع عليه من قبل  الحزبين الممثلين بالاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني  فضلا عن الكتل السياسية  في الجلسة المؤمل عقدها يوم  الاثنين القادم  للتصويت على اختيار  رئيس البرلمان..
  واوضحت كلارا عوديشو في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم )  ان الحزب الديمقراطي اجرى ايضا  اتفاقا مع كتلة تغيير المعروفة بكوران  للاجتماع باقرب وقت  لحلحلة كل النقاط الخلافية وتجاوزها  مما سيعمل على المضي بالعملية السياسية  واحتواء كل المشاكل العالقة حيث اجرى الحزب الديمقراطي  اجتماعات موسعة  مع كافة الاحزاب العاملة في الاقليم  فضلا عن الاتفاق على 18 نقطة من خلال القاء ممثلي  الحزب الديمقراطي مع نظرائهم في الاتحاد الوطني  ومن تلك النقاط ما كان الخلاف متمحورا حولها وهي اختيار محافظ لكركوك  فضلا عن ترشيح وزير لحقيبة العدل في الحكومة الاتحادية حيث تم الاتفاق عليها في اجتماع الحزبين المذكورين وسيتم الاعلان عن مشاركة الاتحاد الوطني  في جلسة البرلمان المقبلة اذ من المؤمل تشكيل الحكومة  باقرب وقت  وتوزيع الحقائب بحسب الاستحقاقات الانتخابية  وفق ما اعلنته  مسودة الاتفاق  التي اكدت على العمل المشترك في البرلمان و الشفافية في الايرادات و تحسين الوضع الاقتصادي و المعيشي وتوحيد الموقف مع بغداد و تطبيع اوضاع كركوك..

21
مواطن من عنكاوا يناشد المسؤولين في كردستان بتعويضه عن اراضيه
المغتصبة
عنكاوا كوم –خاص
تلقى موقع عنكاوا كوم  مناشدة من احد اهالي بلدة عنكاوا من المقيمين في  مدينة مالبورن باستراليا  يطالب فيها  السلطات والجهات المسؤولة  بتعويضه جراء اغتصاب اراضيه من قبل احد المتنفذين في الاقليم ..واكد  المواطن بويا كوركيس يوسف   في رسالة بعث بها للموقع  وجهها  لرئيس حكومة الاقليم  نجيرفان برزاني  ان اراضيه  التي يملكها في بلدة عنكاوا  والتي يبلغ عددها 22 قطعة ومساحة كل قطعة تناهز ال300 متر على الشارع العام للبلدة  تم اغتصابها من قبل كمال عباس اغا  مشيرا بانه ارسل رسائل  بهذا  الخصوص  لرئيس الاقليم مسعود بارزاني  عبرمقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني  في داخل العراق وخارجه وفيما يلي نص المناشدة ..
 
 
 
 
الي سياده رئيس حكومه اقليم كردستان السيد نوجيروان برزاني
 
من تاريخ دخول داعش المجرم فى نينوى احتل المحتل  كمال عباس اغا اراضى المختص لى تعويضا
بدل اراضى التى املكها فى عنكاوه مركز اربيل ٢٢ قطعه كل  قطعه ٣٠٠ متر على شارع عام عنكاوه
كردجوتيار هرشم واحد اى بمساحه  ٦٦٠٠ متر لقد ارسلت بالعشرات الرسائل الى وزراء الىى برلمانين الى الاب مسعود برزانى بواسطه مقرات الحزب اللبارتى فى داخل العراق و خارج العراق
و ايلى مسئولين احزاب شعبنا و الى مسئولين فى كنائسنا و الى  حقوق الانسان و الى قناة روداو و لاكن لا سف الشديد كان كلها بدون جدوى و حتى مدير العام لاستثمار السيد سامان عرب شعره بضلم و تدخل بالموضوع ووكل المحامى من دائرته السيد بيجان احمد و رفع  الى اعلا منه حسب كتاب المرقم ١٠٩٩ و المئرخ فى١١-٤-٢٠١٧ طلب فى كتابه ان السيد كمال يجب ان يقدم الى المحكمه  للتجاوزه على ملك العام و على ٢٢ قطعه ملك السيد بويا كوركيس و لاكن جمد  كتاب من قبل الجهات العليا صاحب القرار و لاكن و لا اعلم سبب وقوف الكتاب  ٠شكل عده لجان و قرروا بارجاع اراضى و لكن لم ينفذ اى قرار ٠بعد ضخوط عددت الجهات  لحسم القضيه ٠ فى بدايه شهر التاسع بلغونى ان اسافر الى كردستان لحسم القضيه ٠ تم تزوير سندات الطابو باسمهه و لم يحاسبه احد و فى شهر التاسع تم تشكيل لجنه العليا  له صلاحيه حتى السجن اللجنه تتكون كل من محمد شكرى دكتور محيدين و دكتور فرصت صوفى و بحضور ى و حضور ممثل الكنيسه و دكتور سروت و محامى الذى وكلتها و المحتل كمال اغا و  اولا توجه سئال لى و قال و تكلم كل القضيه  كلمت من بدايه الى نهايه  بلبرهان و اثبات اوراق و سندات  ٠علما  البناء مستمر عرض كل قطعه ١٤٠٠٠ الف دولار امريكى قرر اللجنه ان يشكل اللجنه سريه لتقيم  ارض حسب سعر الحالى و ليس حسب سعر قبل اربعه سنوات  توجه سوال ايلا  كمال المحتل قال انا موافق ووقع على المذكره اللجنه و اخبره شفويا وتحرريا اذا رجعت عن هذا القرار سنيضعك  فى السجن لانه لدينا صلاحيه  جئنا لحسم القضيه لانه نحنو تحت ضخوت دوليه و قعت انا و محامى ايضا فعلا تم تقيم الجنه السعر اتصل به هل راضى بلسعر قلت نعم ٠قالو بعد بعض ايام سيصلك المبلغ المقرر٠ مرت قال كمال المحتل والدى مريض مرت اخره اخت مريضه و الان منع ان دفع اى مبلغ ٠ بعد خمس اشهر حاولت عدده مرات لاتصال باعضاء اللجنه لم يجاوبو و لا اعرف لماذه ٠ ارجو منك الاسراع باتحرى و التحقيق العادل ٠ انا بدورى  لا اسكت على حقى و اننى اضع قضيتى امام العداله  الشيئ  يوسفنى ٠ ارسلت القضه الى قناة ٢٤ كردستان والى قناة روداو لم يتم نشرها و اعرف ماهو السبب علما كنت بشمركه ايلول و كلان قضيت سته سنوات هل هذا  هى مكافئتى و مكافئه مخلصين  لكردستان وشكرا
 
بويا كوركيس يوسف   استراليه    مالبورن
 


22
دريد البرت يهدي متابعيه اغنية بمناسبة عيد الحب
عنكاوا كوم –خاص
اهدى الفنان  دريد البرت  متابعيه ومستمعيه اغنية اطلقها بمناسبة عيد العشاق الذي يوافق الرابع عشر من شباط (فبراير )  وحملت الاغنية الجديدة عنوان (اتين كول خوبا ) حيث كتب كلماتها  الشاعر جيمس بيبا  ولحنها كوركيس سامي بينما اخرجها الفنان ارا انترانيك ..

http://www.ankawa.org/vshare/view/11405/duraid-albert/

23

النقابة الوطنية للصحفيين  تعلن اطلاق مسابقتها حول افضل  تحقيق صحفي
عنكاوا كوم –خاص
اعلنت النقابة الوطنية  للصحفيين في العراق عن  اطلاق مسابقتها لافضل تحقيق صحفي عبر القوات الاعلامية المرئية  والمسموعة اضافة للمكتوبة  وابرز بيان للنقابة بهذه المناسبة اطلع عليه موقع (عنكاوا كوم )  ان المسابقة تشتمل على استقبال التحقيق  المنشور  والمذاع والذي بث عبر القنوات الاعلامية  حول موضوعة  مكافحة الفساد  خلال الاشهر  الخمسة الماضية بدءا من 1 ايلول (سبتمبر ) الماضي وحتى 31 كانون ثان (يناير ) من العام الحالي
على ان ترسل  النتاجات / التحقيقات الصحفية  على البريد الالكتروني
NUIJ98@yahoo.com
 
علماً أن آخر موعد لتسلمها، هو يوم الخميس، الموافق 30/5/2019.
 
هذا وسيتم إعلان نتائج المسابقة، في احتفالية تقيمها النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، بمناسبة يوم الصحافة العراقية، الموافق الرابع عشر من شهر حزيران.
 
لمعلومات اكثر الاتصال بالرقم: 07704300067

24
فهد الارمني  شخصية رئيسية عبر احداث  رواية موصلية  للكاتب غانم عزيز العكيدي
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
اتخذ فهد الارمني دورا محوريا في رواية  صدرت حديثا للكاتب الموصلي غانم عزيز العكيدي ..وابرزت احداث الرواية  الشخصية الارمنية بكونها ذات ضعف نفسي نتيجة تسلط زوجته التي سلبت منه اوراقه الثبوتية  رغم مكره في نهاية احداث الرواية  ونجاحه بان تبرز مخططاته التي تنتهي بوفاة المراة المتسلطة واستعادته لاوراقه الثبوتية  وسفره مع زوجته الجديدة  ليزا الى ارمينيا  بعد نجاحه من قيد الزواج الفاشل الذي ربطه مع المراة القوية سلمى ..ورغم  ان الشخصيتين لاتحتلان الدور الرئيسي  في الرواية التي حملت عنوان وافرة والحصان حيث يتحدث العكيدي من خلالها عن وافرة اللعوب التي  تارجح حبها بين شخصية الشيخ شريف الدمين صاحب النفوذ والاملاك  وصاحب الفضل على ابيها الحمال حياوي  وانجذابها للموظف سامي  الذي يقتات على راتبه المتواضع من خلال عمله في البلدية ..

25
اختيار البرت دنحا "كأحد افضل المواطنين المتميزين في الضاحية الجنوبية لستوكهولم"
عنكاوا كوم

معروف ان السويد تعتبر مسألة الحفاط على البيئة والمناخ احدى اكثر المسائل حيوية والحاحا وشيوعا فيها، وكذلك هي في حملات الانتخابات التي تجري في الكثير من البلدان الاوروبية، لما لها من تأثير كبير على اراء الناخبين فيها...
وتأتي السويد في مقدمة الدول التي تولي اهتماما فريدا في البحث عن طرق ووسائل مختلفة في كيفية الحفاظ على البيئة وتقليل التلوث المناخي عموما...
وقد نشرت صحيفة "وسط ستوكهولم"  Mitt i Stockholm على صفحاتها الورقية والألكترونية تقريرا وافيا عن اختيار ابن شقلاوا البار البرت دنحا كأحد افضل المواطنين المتميزين في ستوكهولم، لكونه متميزا في هذا المجال تحديدا.
....

انامل البرت تجعل الأطفال يشتهون الطعام العضوي! 

يعمل البرت دنحا طباخا في روضة للأطفال بمنطقة فوربري جنوب ستوكهولم ويطبخ طعاما عضويا klimatsmart يروق كثيرا للأطفال.
فعندما يطبخ ألبرت دنحا، يكون المناخ دائمًا لديه في ذهنه. لقد أنشأ لهذا الغرض أداة تخطيط للوجبات، حيث يمكنه أن يرى مباشرة مقدار الانبعاثات التي تقدمها قوائم الطعام الخاصة به - وهو يحاول تقليلها قدر الإمكان. 
- يمكننا معا تقليل الغازات المنبعثة من الطبخ، هذا ما يقوله البرت دنحا الذي تم اختياره في حملة العام الماضي لتحديد المتميزين في المنطقة اخيرا، كأول المتميزين في الضاحية الجنوبية للمدينة.
- لم أقم بإزالة اللحم تمامًا، ولكني قللت منه كثيرًا. أنا أستبدلها بالبقوليات التي تعطي البروتين الذي يحتاجه الأطفال ، كما يقول.
- قمت بإزالة نصف اللحم المفروم واستبدلته به البقوليات والجزر والبصل والقرنبيط. بهذه الطريقة ، أقوم بتقليل التأثير الضار على المناخ بشكل كبير. وقال إن لحوم البقر تسبب انبعاثات 26 كيلوجراما من غازات الدفيئة، في حين أن البقوليات لا تتسبب إلا في 0.7 كيلوغرام.
...
ملاحظة: (الغازات الدفيئة هي غازات توجد في الغلاف الجوي تتميز بقدرتها على امتصاص الأشعة التي تفقدها الأرض (الاشعة تحت الحمراء) فتقلل ضياع الحرارة من الأرض إلى الفضاء، مما يساعد على تسخين جو الأرض وبالتالي تساهم في ظاهرة الاحتباس الحراري والاحترار العالمي).

ادناه النص الكامل للتقرير باللغة السويدية.
https://mitti.se/nyheter/hjaltar/albert-brinner-klimatsmart/?fbclid=IwAR2_FLlmwFCyGpxYb6XJLgRFdBsiSOdpNm6RMUzMf6Vv934uQZdL70gNpQs

26
بالصور /الموصليون يستقبلون عيد  القديس فالانتاين بالدببة الحمراء
عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد
في مشهد كان غير مالوفا قبل نحو اكثر من عامين  تماهى الموصليون مع ما يشهده العالم في الاحتفال بعيد العشاق او ما يعرف بعيد الحب  الذي يوافق الرابع عشر من شباط (فبراير ) من كل عام .

ومرد هذا التحريم كان نتيجة الفتاوي التي مررها تنظيم الدولة الاسلامية ابان سيطرته على مدينة الموصل حينما كان يدعو الموصليين الى عدم محاكاة الغرب باحتفالاته او الاحتفال بمناسبات مسيحية اصلا .

واقترن عيد الحب باللون الاحمر نتيجة تضحية القديس فالنتاين  حينما كان يقرب بين المحبين حتى لقي مصرعه نتيجة اعدامه ليكون رمزا لدى  عشاق العالم متخذا هيئات عديدة طالما صورها الفنانين  فيما  اقترن اللون الاحمر  برمزية تدل  عن القوة والحب والشهوة والرغبة  وهو ايضا لون الدم والحياة .

ويستقطب الموصليين  من اصحاب محال الهدايا والاكسسورات بمواكبة ما تسعى اليه المحال الاخرى بعرض دببة حمراء تدل الى رمزية عيد الحب فضلا عن مجسمات هوائية على شكل قلوب  وتتزايد مثل تلك المشاهد في عدد من احياء الجانب الايسر في مدينة الموصل لاسيما حي المجموعة ولمثنى اضافة لمنطقة الزهور حيث تتزايد محلات البسة النساء فيما اعلن احد المراكز الثقافية عن حفلة يقيمها بمناسبة عيد الفلانتاين يحييها مطربي الباند الغربي..

27
ابتسم للحياة، كتاب جديد للمطران يلدو
عنكاوا دوت كوم/خاص
              صدر كتاب جديد للمطران باسيليوس يلدو، بعنوان (ابتسم للحياة)، من مطبعة الديوان في بغداد 2019، وهو الخامس من سلسلة كتب المطران يلدو، وهذا الكتاب يتميز عن بقية كتبه كونه مكتوب بأسلوب فكاهي وفيه الكثير من الطرائف والصور الكاريكاتيرية التي تعبر عن واقعنا الحالي، كما يحتوي على اقوال للمشاهير عن الابتسامة، بالإضافة الى شرح مفصل عن الابتسامة وفوائدها النفسية والصحية.
 
فكرة الكتاب جاءت لتسليط الضوء على الواقع الذي نعيشه وكثرة الضغوطات النفسية، التي تحتاج احيانا الى الترفيه عن النفس بعيدا عن التقنيات التكنلوجية والمعلومات الرقمية، لترك المجال الى الانسان ان يتأمل بالطبيعة ويبتسم لكل المواقف الظريفة والمضحكة التي اختبرها البعض منا واليوم نحاول عيشها من جديد، لأن الابتسامة والفكاهة هي ثقافة جديدة، ونحن بحاجة لنشرها.

28
ما بعد زيارة البابا لدولة الإمارات



البابا فرانسيس خلال زيارته إلى الإمارات


عنكاوا دوت كوم/شبكة تلفزيون الشرق الأوسط/نيرڤانا محمود

تجهّم وجه مدرس الدين عندما قرأ اسمي وقال: "اسمك خواجاتي، ألم يجد والديك اسما عربيا يعجبهما؟".

ثم اكفهّر وجهه أكثر فأكثر عندما علم أني كنت أدرس في مدرسة راهبات قبل انتقالي إلى المدرسة الحكومية. لاحقا، فهمت تدريجيا كيف كان يكره مدرسي مدارس الراهبات، بل ويصفهم بأنهم أدوات "شيطانية" استخدمها المستعمر لمحاربة الإسلام. كان يصف خريجي هذه المدارس بشبه الضالين الذين يتقبلون الصليب ولا يروون فيه غضاضة.

    آن الأوان لزرع كل هذه المبادئ في قلوب أطفالنا وشبابنا، فهؤلاء هم سلاحنا في مواجهه أيديولوجيات الكره والفتنة والتطرف

لم يقتصر كرهه على مدارس الراهبات، بل طال مستشفياتهن، كالمستشفيين اليوناني والإيطالي في القاهرة ويعتبر هذه المستشفيات، وسائل لتقبل الصلبان، "فالمريض يدخل للعلاج ويخرج "متقبلا لعقيدة الصلب" من وجه نظره.

كان التصادم بيني وبينه شبه دائم، حتى أطلق عليّ لقب "المجادلة"، لأني ببساطه كنت أرفض نظريته بأن تقبل الآخر يعكس ضعفا في العقيدة.

تذكرت السجالات مع مدرسي، ومع آخرين من الإسلاميين لاحقا، عند متابعتي زيارة البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان إلى دولة الإمارات المتحدة.

اقرأ للكاتبة أيضا: بين السيسي وماكرون

لن يقدر أحد قيمة وأهمية ورمزية هذه الزيارة أكثر من هؤلاء الذين اطلعوا على فكر التطرف وعقيده الكره. فمن ذاق طعم الغلو والتصلب، سيقدر أكثر من غيره المعاني نبيله كالتسامح والأخوة الإنسانية.

لم أفهم تحامل المدرس على الديانة المسيحية، وخصوصا المذهب الكاثوليكي، إلا بعد سنين عدة، بعد أن أمعنت في دراسة أيديولوجيا الإسلامويين وطريقة تفكيرهم.

للأسف، لم يكن مدرس الدين في مدرستي حالة استثنائية أو منفردة، بل يوجد آلاف مثله يعيشون بيننا وينشرون سمّهم في المجتمع.

يقسم الإسلامويون المسيحيين إلى قسمين: الأول، مسيحيو المشرق، وينظرون إليهم "كأهل الذمة" الذين يجب أن يخضعوا للأغلبية المسلمة "وهم صاغرون".

أما الثاني، المسيحيون الغربيون، الذين يراهم الإسلامويون أعداء ومنافسين، يعملون على تقويض الإسلام، ليس فقط عبر وقف ومنع انتشار الإسلام في الخارج، بل من خلال تنصير مسلمي الشرق الأوسط، أو على الأقل إضعاف إيمانهم العقيدة.

يستشهد الإسلامويون بتاريخ طويل من الصراع بين خلفاء المسلمين وحكامهم وبين الممالك المسيحية الأوروبية، لتبرير كرههم لمسيحيي الغرب وخصوصا الكاثوليك منهم.

فمثلا، يروي الإسلامويون، تاريخ الأندلس، ليس فقط بطريقه أيديولوجية دينية، بل يعدلون في روايات التاريخ لتنطبق مع كرههم للكاثوليكية.

يصور الإسلاميون، كالدكتور محمد عمارة، شعب الأندلس قبل الفتح الإسلامي بأنهم كانوا "مسيحيين موحدين" على عكس حكامهم الظالمين، ثم يصورون سقوط الأندلس أيضا كانتصار "لعقيدة الثالوث" على المسيحيين الموحدين الذين اندثروا بعد انتصار الكاثوليكية.

قراءة الإسلاميين المغلوطة لتاريخ المسيحية تهدف إلى خلق انطباع أن أهل الكتاب الحقيقيين، الذي دعانا الله للتسامح والتعايش بينهم، قد اندثروا وأن الأجيال الجديدة من المسيحيين هم كفار من عبدة الثالوث، يبغون تنصير المسلمين.

يصبّ هذا التصور في عقيدة الإسلامويين، الذين يسعون بكل الطرق لتعزيز الإحساس لدى المسلمين أنهم ضحايا ومستهدفين.

من المهم فهم هذا البعد التاريخي لندرك لماذا تهكم البعض من أعداء دولة الإمارات على زيارة البابا فرانسيس لأبوظبي. ولماذا صور البعض من حضر من المسلمين قداس البابا على أنهم مرتدون عن الإسلام.

إليكم تغريدتين يلخصون الخلاف بين الإسلاموية والإسلام المعتدل:

فبينما غرد الكاتب الإماراتي عبد الله النعيمي على تويتر وقال: "بعد انتهاء هذا القداس.. لن نرتد عن الإسلام.. ولن نعتنق دينا آخر.. كل ما في الأمر.. أننا سنكون قد تخلصنا من عقدة طويلة لازمتنا تجاه الأديان الأخرى، وطقوسها التعبدية.. وهي عقدة لازمت المسيحيين أيضا في القرون الوسطى.. لكنهم سبقونا في التخلص منها".

غرد الإعلامي القطري جابر الحرمي منتقدا المواطن الإماراتي الذي رفع طفله ليباركها البابا فرنسيس أثناء القداس في أبوظبي.

يلخص الفرق بين التغريدتين الصراع الحالي في المنطقة، فبينما يمعن كثيرون في تسليط الضوء على الجانب السياسي لزيارة البابا لدولة الإمارات، ويصورنها على أنها مجرد فقاعة إعلامية، تؤكد التغريدتين أن الجانب الديني للزيارة هو الأهم والأقوى.

دول الخليج، وعلى عكس العديد من الدول العربية الأخرى، كمصر ولبنان والعراق، ليس لها تاريخ من الصراع المذهبي أو الفتنة الطائفية. ولذلك، فقد استبشرت خيرا بزيارة البابا فرانسيس للإمارات وتوقيع وثيقة الأخوة الإنسانية في أبوظبي.

    عام التسامح بدأ في الإمارات ولكننا نحتاجه الآن في مصر

يتخوف البعض من عدم القدرة على تفعيل هذه الوثيقة وتطبيقها على أرض الواقع، كما كتب فارس خشان، ولكن علينا أن نبدأ بأنفسنا. بتوقيعه على وثيقة الأخوة الإنسانية، من المفترض أن يلتزم شيخ الأزهر بتطبيق كل الركائز الأساسية لهذه الوثيقة ـ من قيم السلام وثقافة التسامح، ومفهوم المواطنة ومواجهه الإرهاب ـ في المنهج التعليمي، ليس فقط في جامعه الأزهر، بل في كل مدارس وجامعات مصر.

اقرأ للكاتبة أيضا: سوريا والعودة العربية

آن الأوان لزرع كل هذه المبادئ في قلوب أطفالنا وشبابنا، فهؤلاء هم سلاحنا في مواجهه أيديولوجيات الكره والفتنة والتطرف.

عام التسامح بدأ في الإمارات ولكننا نحتاجه الآن في مصر. فالطريق الوحيد لمواجهة طيور الظلام الذين يصدحون بالكره ليلا نهارا، هو نشر ثقافة التسامح ونزع الإسلاموية من وجدان مجتمعاتنا. إن استطعنا أن نحقق هذا الهدف في مصر، فلن يصمد محور الظلام في البلدان العربية الأخرى.
ـــــــــــــــــــــ

29
رئيس لجنة رفع التجاوزات على املاك مسيحيي الموصل لـ(عنكاوا كوم )
خمسون عائلة مسيحية عادت للمدينة تحت وطاة الحاجة للرزق والتعليم
الموصل –عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

قال  الاب عمانوئيل كلو رئيس لجنة رفع التجاوزات على املاك مسيحيي الموصل  بان نحو 50 عائلة  مسيحية عادت الى مركز المدينة ليستقر اغلبها بالجانب الايسر  حيث حتمت ظروف العمل ومصدر الرزق الى العودة فضلا عن  اضطرارها للقرب من ابنائها الذين يتلقون التعليم في جامعات المدينة .

وتابع كلو في حديث خاص للموقع بان عمليات رفع التجاوزات لم تعد في السابق عشية تحرير المدينة من براثن تنظيم داعش حيث اقتصرت حاليا على حالات معدودة  ورائها عائلات موصلية  لاترغب باخلاء المنازل التي تجاوزت عليها حيث ننسق مع مركز الشرطة  الذي تقع الدار المتجاوز ضمن نظاق مسؤولياته ليتم ابلاغ الضابط بالامر ويتولى  الامور القانونية الخاصة بهذا الموضوع  اما بما يختص بالدار التي اصحابها يستقرون باحد الدول فيتم ابلاغنا من قبلهم او من ينوب عنهم بوكالة رسمية  ليتم الاتفاق على صيغة معينة من اجل متابعة منازلهم واملاكهم  ورفع اي تجاوز يمكن ان يلحق بها .

واشاد رئيس اللجنة  بتعاون الاجهزة الامنية في هذا الصدد مضيفا من بين المعوقات التي يمكن ان نواجهها تعنت  بعض العوائل المتجاوزة ورفضها اخلاء الدور التي تجاوزت عليها .

وتطرق الاب عمانوئيل كلو الى الكنائس الخاصة بطائفة السريان الكاثوليك مشيرا  الى ان كنيسة عذراء فاطمة  غادرتها العوائل التي كانت تستقر منها وهي من بلدة السلامية مضيفا بان هنالك عائلة واحدة طلبت الاستقرار في الكنيسة بسبب تدمير منزلها في البلدة القديمة من الجانب الايمن من مدينة الموصل وطلبت الموافقة مني شخصيا فوافقت لاغراض انسانية  اما كنيسة سيدة النجاة  التي تقع بمحلة الشفاء فوضعها افضل برغم احتوائها على احد الجدران الايلة للسقوط لكنها خالية ومهجورة  يضاف اليها كنيسة مار توما  حيث تقع بمنطقة الساعة والتي اقيم فيها قداس في صيف العام الماضي بمناسبة عيد شفيعها وهي مقفلة  اما بما يتعلق بكنيسة الطاهرة في محلة حوش البيعة والتي اثير حولها تعرضها لطمس معالمها والتجاوز عليها في الايام السابقة من قبل منظمة اممية  فحاليا نحن نتابع دعوى قانونية  رفعت على تلك المنظمة فضلا عن لقائنا بالامس وفد اوفد من بغداد من قبل مجلس الوزراء لهذا الامر ..

30
متي توزة يغني لـ(دفء صدره ) في عيد العشاق
عنكاوا كوم –خاص
طرح الفنان العراقي الاصل المقيم في العاصمة البريطانية (لندن ) متي توزة  اغنية جديدة بالتزامن مع عيد العشاق حملت عنوان (دفو صدري )..وكتب كلمات الاغنية الشاعر  رائد جبار الشاعري فيما لحنها صلاح النجم وقام بتوزيعها الموسيقي ثامر عزيز ..واعلن توزة من خلال عمله دعوته للعالم من ان يحبوا بعضهم بعضهم داعيا  بان يكون عيد الحب هذا العام فائضا للجميع بحب كثير وقام بنشر اغنيته المصورة بالفيديو كليب من  خلال موقع الفنان على اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي ..
http://www.ankawa.org/vshare/view/11403/matti-tuza-dafu-sadri/


31
برنامج (ا لحوار المفتوح) جديد الاعلامي  اترا حكمت على شاشة فضائية عشتار
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
باشرت فضائية عشتار  عرض برنامج جديد يحمل عنوان (الحوار المفتوح ) حيث يعده وليم كورش ويقدمه الاعلامي المعروف اترا حكمت  ويتم تسجيل حلقاته في مكتب الفضائية بمدينة دهوك .. وقال مقدم البرنامج اترا حكمت في اتصال هاتفي مع الموقع  بان برنامجه ومن واقع ان الفضائية تحاكي  شعب عريق  فلذلك  فهي بحاجة الى حوارات بناءة  تصب في خدمته  كون ان شعبنا يدخل مرحلة حساسة  من خلال ما يشهده وطننا من متغيرات  لذلك لابد علينا كاعلاميين من ان  نقدم هكذا برامج  لايصال رسالتنا القومية  والمطالبة بحقوقنا  عبر المنابر الاعلامية التي تدخل في كل بيت ..
وتابع حكمت  بان ما حصل لابناء شعبنا  خصوصا في ظرف السنوات الاخيرة من تهجير  وتهديم مناطقه فضلا عن استهدافه على يد تنظيم الدولة الاسلامية  وكل ذلك جرى بحق هذا الشعب الذي يملك تاريخ كبير  لذلك اهتممنا من خلال البرنامج بقضية  المطالبة بالحقوق القومية والدينية  فضلا عن اي موضوع يمكن طرحه  لخدمة هذا الشعب  لاننا بحاجة للتكاتف  والوحدة كنسيا  وقوميا  بغض النظر عن ان طرح  الموضوع سواء كان سلبييا او ايجابيا  لنضع النقاط على الحروف..ولفت الاعلامي اترا حكمت بان البرنامج لايتعارض مع البرامج الاخرى التي تبثها القناة وتستهدف الحوار بالدرجة الاساس  كون البرنامج يعرض باللغة السريانية  بالمقارنة مع البرنامج الذي يقدمه الاعلامي المعروف شمعون متي والذي يحمل عنوان (حوار خاص )
ويشرف على البرنامج الاستاذ  رازميك مراد يان فيما يقوم بتصويره كلا من  المصور ين  راغب كوريل وستيوارت جنان كما يتالف كادر البرنامج من كلا من قسم الإدارة روني كوركيس وستيفن كوركيس ومونتاج سرمد فائزوهندسة الصوت اوس كصكوص اما عن موعد عرض البرنامج  فهي  في تمام الساعة التاسعة  من مساء يوم الاحد ويعاد بثه يوم الاثنين  صباحا بنفس التوقيت 

32
[ أَحْ ]
رواية قصيرة جديدة للروائي العراقي
هيثم بهنام بردى
عن دار الآن ناشرون وموزعون في عمان بالمملكة الأردنية الهاشمية، صدرت اليوم للروائي العراقي هيثم بهنام بردى روايته القصيرة الجديدة [ أَحْ ]، وتقع في ثمانٍ وسبعين صفحة من القطع المتوسط وبغلاف جميل ومعبر تكلّله لوحة رائعة للفنانة التشكيلية العراقية الكبيرة عفيفة لعيبي.
ومن الجدير بالإشارة إليه أن [ أَحْ ]، هي الاصدار الخامس لبردى في جنس الرواية القصيرة NOVELLA ، بعد روايات أربع هي:
1. الغرفة 213/ مطبعة أسعد –  بغداد1987.
- صدرت طبعتها الثانية عن دار نون- الموصل 2017.
2. الأجساد وظلالها/ دار أمل الجديدة للطباعة والنشر والتوزيع -  دمشق 2017.
3. الطيف/ دار الجواهري للطباعة والنشر والتوزيع - من اصدارات الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق 2017.
4. أَبْرَاتُ/ دار أزمنة للطباعة والنشر والتوزيع- عمّان 2018.
والتي أدرجها في مجلّد فاخر صدر مطلع هذا العام بدعم سخي من مجلس الأعمال العراقي في المملكة الأردنية الهاشمية تحت عنوان:
[ الأعمال الكاملة – الرواية القصيرة/ المؤسسة العربية للدراسات والنشر- بيروت 2019. ]
***
ألف مبارك لبردى إصداره الروائي الجديد، والى المزيد من العطاء والابداع والتجدد.




33
عنكاوا كوم تزور كنيسة مريم العذراء الكلدانية في الموصل
كنيسة لمهجرين من عقرة  ومدرسة متميزة باللغة السريانية حولها داعش لديوان حسبته
عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد
اذا كنت  في طريقك اليها ولم تكن تعلم موقعها بالتحديد فحتما ستكون بموقف يدفعك للتساؤل من اهالي المنطقة عن  مكانها المحدد بعد ان تتبين انها تتوسط عددا من الدور السكنية  في منطقة الدركزلية  وفي احد الافرع التي تنتهي بك بسوق النبي يونس الذي يجاور الجامع الذي قام بتفجيره تنظيم الدولة الاسلامية في تموز (يوليو ) بعد اسابيع من سيطرته على مدينة الموصل ..هذه الورطة مررت بها شخصيا وانا استعلم  نبا تعرضها لحادثة انفجار عبوة ناسفة بالقرب منها  قبل سنوات قليلة من سيطرة التنظيم وكانت العبوة تستهدف عناصر الشرطة العراقية ممن  استقروا بالكنيسة  لحمايتها بعد ان هجرها مؤمنيها ..فتحت الكنيسة التي تاسست بالتحديد للمهجرين من  ابرشية عقرة والزيبار ممن هجروا من تلك المناطق ليستقروا بمدينة الموصل حيث تم تدشينها  في مطلع خريف عام 1981 مما يدل على واجهتها التي نجت من بطش التنظيم  رغم انه حولها لديوان الحسبة بعد ان افرغها من ممتلكاتها وخرب كل مقتنياتها لاسيما اللوحات التي كانت الجدران تزخر بها ..
ومثلما اقترنت الكنيسة  بكونها الوحيدة القائمة بمنطقة الدركزليةالتي تقع بالجانب الايسر  من مدينة الموصل  وتجمع عدد كبير من المسيحيين في هذه المنطقة  فقد اقترنت باسم راعيها  الاب الراحل يوحنا عيسى حيث كان البعض يطلق عليها كنيسة ابونا يوحنا الذي كان وراء انشاء الكنيسة  واستقطاب مؤمنيها  عبر مرحلة اولى جرت باستئجار منزل لهم لاقامة القداديس  ومن ثم استحصال  الموافقات اللازمة  لانشاء كنيسة بجمع التبرعات من ابناء الابرشية  وشراء قطعة الارض بمساحة ناهزت ال600 متر مربع  ومن ثم استحصال مبلغ صغير من المال  من الحكومة  للبدء ببناء الكنيسة  حيث اسهم ابناء الكنيسة ورغم انهم مهجرين من مناطقهم  بالتبرع بالمال اللازم او بالعمل الطوعي فانتهى العمل في عام 1981 ليجري افتتاحها  في السادس من تشرين الاول (اكتوبر ) من هذا العام ..
ومثلما ذكرنا فاقتران  الكنيسة بالاب الراحل الاب يوحنا عيسى  جاء من خلال بقائه راعيا  لها الا في حالات قليلة  لم يكن فيها الاب عيسى حاضرا فينوب عنه احد الكهنة  لرعاية القداديس والانشطة  الروحية  التي كانت تحتضنها  قاعة جانبية ملحقة وتقام فيها محاضرات دينية  او دروس التعليم المسيحي واضافة لذلك دروس تعليم اللغة السريانية فاضحت الكنيسة  من ابرز كنائس لموصل التي تهتم بهذا الجانب  اضافة لاقامتها القداس باللغة  المذكورة  كما ضمت الكنيسة بيت لأقامة الكاهن من طابقين ومكتبه عامرة بالكتب والدوريات.
 وفي عقد التسعينات تم شراء احد الدور الملاصقة للكنيسة وهدمه والحاقه بالكنيسة حيث انشئ على ارضه مركز للتعليم المسيحي ضم اكثر من 10 صفوف ببناء حديث وجميل وذلك بتبرعات ابناء الابرشية وشخصيات ومنظمات من خارج الوطن كما تم شراء الدار المقابل للكنيسة كذلك ليوظف لأغراض التعليم المسيحي.
ونتيجة للاوضاع الامنية السيئة التي اعقبت اسقاط النظام في مدينة الموصل وما رافقها من استهداف المسيحيين هاجر معظم ابناء هذه الكنيسة وبحلول عام 2010 اصبحت الكنيسة مهجورة تماما ونقلت خدمات الاب يوحنا عيسى الى منطقة عقرة لرعاية ابناء الابرشية هناك. وقد تعرضت الكنيسة الى عدة اعتداءات من قبل المسلحين نتيجة تمركز قوة عسكرية من الجيش في الكنيسة لحمايتها..هذه المعلومات الوفيرة  اضافة لصور  تبرز واقع الكنيسة  ايام ازدهارها زودني بها الزميل غازي عزيز التلاني  الذي كان عضوا في المجلس الخورني قبل ان يصبح سكرتير المجلس بعدها تبوا منصب  رئيس اللجنة الثقافية للمجلس  كما ادارالمدرسة التي كانت ترعاها الكنيسة باسم مدرسة مار افرام  لتعليم اللغة السريانية  ويضيف التلاني المقيم حاليا في العاصمة الاردنية (عمان ) في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم ) عن ذكرياته الخاصة بالكنيسة بانه ولمجاورة دار سكنه للكنيسة فقد  جعله مترددا دائميا عليها حيث لم تكن الكنيسة تبتعد عن منزله  سوى اقل  من كيلو متر واحد ويتابع
بعد إكتمال بناء الكنيسة وتكريسها وافتتاحها بدأت اتردد على الكنيسة وحضور النشاطات التي كانت يقيمها الاب يوحنا عيسى الذي كان يدعم عمل الشباب في الكنيسة ويحثهم على الحضور القوي في نشاطاتها، وكنت انا من ضمن الشباب الذين انخرطوا في العمل الكنسي وكنت حينها ابلغ من العمر 16 عاما ، حيث كانت اولى مشاركاتي في النشاط الكنسي الانضمام الى دورة تعليم اللغة السريانية والفرنسية وحضور المحاضرات الدينية الاسبوعية وشاركت في اقامة معرض الكتاب الديني الاول في الكنيسة وبعدها بثلاثة اعوام شهدت مشاركتي في النشاط الكنسي طفرة نوعية بأن تم انتخابي عضوا في المجلس الخورني واصبحت عضوا في اللجنة الثقافية والدورة التالية اصبحت سكرتير المجلس الخورني وشغلت هذا الموقع لأكثر من اربع دورات للمجلس وبعدها رئيس اللجنة الثقافية في المجلس الخورني ، ونظرا لأهمية اللغة السريانية في كنيسة مريم العذراء كون القداديس والصلوات فيها كانت بالسورث فقد قررنا فتح دورات تعليم اللغة السريانية وكنت على رأس الكادر الذي ادار هذه الدورات الى اتخذت شكلا نظاميا نعتمد فيه على المناهج الرسمية في تعليم اللغة السريانية حيث أطلقنا عليها حينها (مدرسة مار أفرام لتعليم اللغة السريانية) وكنت مدير هذه المدرسة..
 وربما اثارت الذكريات  قريحة التلاني الذي اضاف  بان كل اروقة الكنيسة تذكره بذكريات عاشها  اضافة الى  ان  هذه الكنيسة كانت المنحى المهم في حياتي حيث رسمت مستقبلي وخاصة ان الانسانة التي ارتبطت بها قد تعرفت عليها في الكنيسة التي كانت منطلق حياتي الاجتماعية والعائلية وابرزت صور خرابها  الما لدى  الزميل غازي التلاني  مشيرا الى انه غادرها في ضوء   ما عصف بمدينة الموصل من اضطرابات امنية جرت بعد عام   2003 لكن الالم الاكبر  حينما راى  كنيسته وقد اصبحت خرابا  بعد سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  خصوصا بما قام به التنظيم من عبث باللوحة التي ابدعتها انامل الفنان الراحل ماهر حربي  بعنوان عذراء النرجس كما مازالت ذاكرته تحتفظ بابام ازدهار الكنيسة ومحاضراتها التي ضيفت من خلالها مثقفين من امثال التربوي طلال وديع والاب بيوس عفاص والاستاذ يوسف للو وغيرهم وهم يلقون محاضرات لشباب الكنيسة ،مختتما  بانه لايزال يستذكر  سجالاته الحادة مع الاب يوحنا عيسى الذي لم يكن يقبل بسهولة اراء ومقترحات المحيطين به ، وكان عندما يهدأ يقول اعلم انك حريص على الكنيسة وعلى نشاطها رغم اختلافنا بالاراء..كما ان داعش اراد ان يقدم صورته  القبيحة تجاه مسيحيي الموصل حينما مرر صورة لاحد عناصره وهو يقوم بنزع صليب الكنيسة لتكون صورة رئيسية تصدرت غلاف العالمة الالمانية ريتا  بروير  الذي عنونته (باسم الله ،اضطهاد المسيحيين في العالم الاسلامي ) واصدرته دار الوراق بترجمة عربية .. .
 
 
 

34
سطو وانتهاك جنسي.. ماذا تفعل ميليشيات الحشد بمسيحيي العراق؟


الأحياء المسيحية في برطلة شبه مهجورة من سكانها.


عنكاوا دوت كوم - سكاي نيوز عربية - أبوظبي
تنتاب مشاعر الخوف عشرات الأسر المسيحية شمالي العرق من العودة إلى ديارهم، بعد سيطرة ميليشيات الحشد الشعبي على مناطقهم، التي كانت خاضعة في السابق لتنظيم داعش.

وينتصب في الساحة الرئيسية من بلدة برطلة شمالي العراق، صليب كبير، يعد من العلامات القليلة العلنية الباقية التي تدل على أن هذه البلدة العراقية كانت مسيحية تاريخيا، قبل أن تجتاحها ميليشيات الحشد الشعبي.

وبعد عامين على تحرير برطلة من تنظيم داعش، عاد أقل من ثلث عائلاتها المسيحية البالغ عددها نحو 4 آلاف عائلة، ولا يزال معظمها في حالة خوف وسط أنباء عن الترهيب والمضايقات.

وأكد الكاهن الكاثوليكي بهنام بينوكا، أن سكان البلدة من الشيعة الشُبك، يطردون الأقلية المسيحية، مشيرا إلى حالات عدة من المضايقات الجنسية وعمليات السطو، وفق ما ذكرت وكالة أسوشيتدبرس.

وقالت إقبال شينو، التي عادت إلى برطلة مع عائلتها في نوفمبر 2017، إن أحد رجال الشيعة الشُبك أمسك بها من الخلف في أحد الأسواق، وحين صرخت ألقى أشخاص شاهدوا الواقعة القبض على الرجل.

35
 
عنكاوا كوم –خاص

في ظل مرور عام على الازمة التي شهدتها الحركة الديمقراطية الاشورية في مطلع شباط (فبراير) من العام الماضي باقدام بعض قياديي الحركة باعلان تنحيهم كرسالة احتجاج للاوضاع التي كانت عليها لاسيما مع التمسك بترشح السكرتير العام للحركة كرئيس لقائمة الرافدين في الانتخابات البرلمانية التي جرت في ايار (مايو) الماضي،

وذكر مصدر مقرب من القياديين المتنحين عن بقاء الاوضاع داخل الحركة على ماهي عليه مضيفا بان توقعات هذه المجموعة والتخوفات التي اعلنوها قبل الدخول في الاستحقاقات الانتخابية تحققت

واضاف المصدر لموقع (عنكاوا كوم ) (رافضا ذكر اسمه) ان من بين الاسباب التي دفعت القياديين لاعلان تنحيهم هي رفضهم لتكرار المرشحين الذين جرى اعلان اسمائهم قبل الاستحقاقات الانتخابية بسبب عدم تقبلهم من قبل الناخبين ليصوتوا لهم ومنهم على سبيل المثال النائب السابق في مجلس النواب العراقي عماد يوخنا، ويعقوب كوركيس الذي رغم ترشيحه لانتخابات البرلمان في الاقليم الا انه لم يفز. كما يضاف لذلك ضعف الحركة في المشهد السياسي والقومي والذي نجم من ضعف المواقف جراء التفكير بالانا الضيقة بدلا من التفكير بنحن المجموعة .

وتابع المصدر الذي يحتفظ الموقع باسمه بان قرار التنحي الذي اتخذته المجموعة جاء رفضا للتكرار واعلان التذمر منه ولكن اختلفت فيما بينهم طريقة التعبير عن موقفهم وجميعها كانت ضمن السياقات التنظيمية باجراءاتها المختلفة، كما ان تقدير موقف القيادة لم يكن واقعيا بشان الوضع الجماهيري من الناخبين، وكذلك قدرة المرشحين على اقناعهم، اضافة لعدم الاخذ بعين الاعتبار التهديدات الخارجية من القوائم المستكردة او المتشيعة والدفع بها بقوة هذه المرة لازاحة زوعا واستغلال نقاط الضعف .

 واختتم المصدر حديثه بالاشارة الى دور القاعدة التنظيمية في المحطات الرسمية وامكانيتها في فرز الامور وتحديد الاصح ولكن تبقى المشكلة في التطبيق والعمل وفق مقررات القاعدة.

36
روائية من ابناء شعبنا تصل  القائمة القصيرة لجائزة البوكر للرواية العربية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تداولت الاوساط الادبية  العراقية  نبا وصول رواية (النبيذة ) للروائية العراقية الاصل المقيمة في باريس  انعام كجة جي للقائمة القصيرة لجائزة البوكر  بنسختها العربية  الى جانب  خمسة روائيين  منهم اربعة روائيات من العراق وسوريا ولبنان و الاردن  فيما تم ترشح روائيين  احدهما من المغرب والاخر من مصر .. وسبق لكجة جي ان تم ترشيحها  للجائزة في عامي 2009 و2014 حيث ترشحت  في العام الاول عن روايتها الذائعة الصيت الحفيدة الامريكية  بينما  ترشحت في العام الثاني عن روايتها التي عالجت فيها هجرة ابناء شعبها المسيحيين وعنونتها بـ(طشاري ) ..ووصف رئيس مجلس امناء جائزة البوكر للرواية العربية  ياسر سليمان  روائيي القائمة القصيرة بانهم  اصوات ادبية  تبدع في تناولها لموضوعات رواياتها  التي يعود بعضها  الى الماضي فيستحضره بلغة تاسر  الواقع وتتجاوزه  فيما اكدت  رئيس لجنة التحكيم شرف الدين ماجدولين  ان روايات القائمة القصيرة  موضوعاته مختلفة  فهي تجمع  بين الرواية العائلية  ورواية الذاكرة  وخيبة الامل والمنفى والهجرة  وعموما فهي روايات تعكس واقعا متباينا  ورؤى عميقة  وناضجة ومؤثرة  من الواقع العربي .. من جانبها قالت الروائية انعام كجة جي  في تصريحات صحفية إن وجودها ضمن قائمة من الروائيين والروائيات الكبار يمثل لها تقديراً فريداً، خصوصاً أنه يؤكد حضور المرأة في المشهد الأدبي العربي. 
وتدور روايتها المرشحة للبوكر و الصادرة عن دار الجديد في لبنان بعنوان (النبيذة )، حول سيرة تاج الملوك، وهي امرأة عراقية استثنائية عاشت تجربة فريدة في كواليس الصحافة والسياسة على مدى نصف قرن، وتحتوي على إشارات مهمة عن صعود المد التحرري وانكساره في العالم العربي

37
ممثلة  كتلة المجلس الشعبي في برلمان كردستان تتضامن مع محنة الطالبة مينا رغيد
عنكاوا كوم –خاص
تفاعلت عضو برلمان كردستان  مع ما تداولته وسائل اعلام  بشان ماتعرضت له  المتفوقة الجامعية مينا عسكر  من غبن جراء الامتناع  عن تعيينها بحجة كونها ضريرة ..
وقالت كلارا عوديشو في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم ) ان ما تعرضت له الطالبة الجامعية المتفوقة مينا  رغيد عسكر  مؤلم مشيرة الى انه لو كانت الطالبة من خريجات جامعات الاقليم فكانت الموافقات تمنح لها دون شرط او قيد  كون الاقليم معروف عنه عالميا بأنه يصون كرامة الانسان و يحتضن الانسان المبدع وكيف اذا كان مواطنا من ابناء شعبنا  وحتى العالم يعرف ان تجربة الاقليم تحتضن الاقليات والمسيحين بكرامة بينما حكومة الفساد والمحاصصة في بغداد تظلمهم وتهمشهم وتهجرهم بإجراءاتها الاقصائية..
وتابعت  عوديشو  بانها قامت باجراء  اتصالات مع شخصيات سياسية في الحزب الديمقراطي الكردستاني و حكومة  الاقليم و اعضاء برلمان العراق و كوردستان لايصال صوتها و رفع الغبن عنها مختتمة حديثها بالاعلان عن استعدادها  بمقابلة رئيس وزراء اقليم كردستان  السيد نيجرفان بارزاني لأصدار امر بتعينها في احدى جامعات الاقليم

38
المفوض عامر بولص يدعوا وزير التعليم العالي والبحث العلمي الى انصاف الطالبة مينا رغيد عسكر وتعيينها على ملاك جامعة الموصل..

عنكاوا دوت كوم/مجلس المفوضين
دعا عضو مجلس المفوضين الأستاذ عامر بولص زيا وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ قصي السهيل الى انصاف الطالبة(مينا رغيد عسكر) وتعيينها على ملاك جامعة الموصل كونها حاصلة على المرتبة الأولى على الجامعة وبتقدير امتياز دعما للطاقات الشبابية المتفوقة ومراعاة لظروفها الإنسانية والصحية كونها كفيفة العينين ونازحة من مدينة الموصل بسبب سيطرة عصابات داعش الإرهابية على منطقتهم واجبار أهلها على مغادرة المدينة كونهم من ابناء المكون المسيحي.
المفوض بولص طالب جميع وزارات الدولة والمؤسسات الحكومية انصاف شريحة المكفوفين واعطائهم الفرصة الكاملة والمشروعة في التعيين بالوظائف الحكومية وممارسة الأعمال وفق اختصاصاتهم العلمية وبما يتناسب مع وظعهم الاستثنائي بهدف ضمان العيش الكريم لهم ، مطالبا في الوقت نفسه وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الى الاستفادة من الطاقات العلمية للطلبة المتفوقين  وقصص نجاحهم ليكونوا قدوة ومثالا يحتذى به من قبل اقرانهم من الطلبة في الجامعات والمدارس.
علما ان الطالبة مينا سبق وأن حصلت على موافقة وزارة التعليم العالي على تعيينها الا ان لجنة الفحص الطبي رفضت قبول تعيينها بحجة ان القانون لايسمح للمكفوفين بالعمل في مؤسسات الدولة العلمية ، وهذا مايعد انتهاكا صارخا وتمييزا واضحا لحق الفرد في الحصول على عمل مناسب يضمن له عيشا كريما وفق ما اقره الدستور العراقي في مادته (22) التي جاء فيها (العمل حق لكل العراقيين بما يضمن لهم حياة كريمة ) والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان ومنها العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والذي الزم الدول الأطراف في هذا العهد بحقوق أفراده بالعمل والذي يشمل حق كل فرد في ان تتاح له إمكانية كسب رزقه بعمل يختاره او يقبله بحرية وتقوم باتخاذ التدابير المناسبة لصون هذا الحق.

المفوض
عامر بولص زيا
عضو مجلس المفوضين


39
سبعة اعوام على رحيل الشاعر  الاب يوسف سعيد
الغربة هزمته ودواوينه  ابرزت محنته التي جاهر بها  في بلاد الثلج
عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد
سبعة اعوام مرت على رحيل الاب  يوسف سعيد  الذي طالما وصفه مجايليه بالشاعر المتمرد  والذي  دفعه تمرده من ان يترك بلاده  قاصدا بلاد المهجر (مملكة السويد ) ليدون قصائده المترعة بالم الحنين ..
رحل  الاب يوسف سعيد اشهر الشعراء العراقيين  الذي بدا محطاته الحياتية من مدينة الموصل في عام 1936 ودرس  وتلقى علمه في كنائس السريان الارثوذكس  وعاصر  اباء الكنيسة  البارزين في المعهد الكهنوتي  لاسيما  البطريرك الراحل مار اغناطيوس زكا الاول عيواز  او المطران الراحل مار سويريوس اسحق ساكا او المستشار للكنيسة السريانية الارثوذكسية  المطران مار غريغوريوس صليبا شمعون الذي تحدث لي شخصيا عن بعض المحطات التي رسخت بذاكرته  حول مسيرة الشاعر الاب يوسف سعيد  وعرفانا منه بتلك الذكرى فاقام له  صلاة تابينية  في كنيسته بمدينة الموصل  عشية رحيله  الذي تم في السابع من شباط (فبراير ) عام 2012 .. الاب يوسف سعيد كان عضوا في اتحاد الادباء  ومن مؤلفاته المطبوعة (المجزرة الاولى ) وهي مسرحية  انجزها عام 1958 وديوان بعنوان ( الموت واللغة ) الذي نشره في بيروت عام 1968 اضافة لدراسة انجزها عن شعر الشاعر العراقي حميد سعيد بعنوان(مملكة القصيدة ) وطبعت عام 1988 اضافة لديوان سفر الرؤيا الذي نشر عام 1996..مرت ذكرى رحيله الاخيرة بصمت كالعادة  ولم تتذكره مؤسساتنا الثقافية رغم انه من ابرز الشعراء ممن وثقوا محنة المهاجر ومنافي الاغتراب التي طالما ابرزها بكلمات قصائده ..من كلمات قصائده نختار هذه الابيات
سماء تصنع من خيوط رعودها اقواساً
              .. سماء الألف والياء بدايات لا بجدية الروح الناطقة
              .. تسمعنا في الفجر حمحمة خيوطها الزرقاء.
              .. محفوفة بربات نغمات أوتارها
               .. يزغرد قلبها جذلاً للمدينة المختارة

40
اجتماع القيادة السياسية لتحالف الوحدة القومية (المسيحي) في اقليم كردستان و العراق


عنكاوا دوت كوم/دجلة
عقد في مدينة عنكاوا و في المقر الرئيس لتحالف الوحدة القومية الاجتماع الدوري للقيادة السياسية للتحالف بحضور رئيس كتلة تحالف الوحدة القومية في البرلمان روميو هكاري و جنان جبار عضو البرلمان و سكرتير الكتلة و روبينا تياري عضو البرلمان و القيادية في تيار شلاما و بمشاركة رئيس تحالف الوحدة القومية السيد آنو جوهر عبدوكا.

بحث المجتمعون بأسهاب الحراك السياسي في الاقليم مؤكدين على التزامهم بتحقيق البرنامج الانتخابي للتحالف خدمة لابناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري ( المسيحي ) في اقليم كردستان و العراق و التأكيد على التمسك بروحية العمل المشترك مع جميع القوى و التنظيمات السياسية لشعبنا ، مؤكدين على ان ابواب التحالف مشرعة امام جميع مبادرات العمل المشترك في سبيل خدمة ابناء شعبنا و أمتنا.

اكد المجتمعون بأنه تقع على تحالف الوحدة القومية كأكبر كتلة كلدانية سريانية اشورية (مسيحية) في برلمان كردستان المسؤولية التاريخية الاثقل في هذه المرحلة المهمة من تاريخ شعبنا.

تحالف الوحدة القومية و كأكبر ممثل لشعبنا في البرلمان يسعى لتمثيل عادل و شراكة حقيقية لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري في الكابينة الحكومية الجديدة في كردستان والعمل على ترسيخ حقوقه في عملية الصياغة النهائية لدستور الاقليم.


41
وزير التعليم العالي يوجه بتعيين الطالبة المتفوقة مينا رغيد والتجاوز عن شرط مرضها
عنكاوا كوم –خاص
اعلن مكتب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور قصي السهيل عن الموافقة بتعيين مينا رغيد خريجة كلية الاداب / قسم اللغة العربية الأولى على جامعة الموصل للعام الدراسي ٢٠١٧/ 2018جاء ذلك وفق بيان اصدره المكتب وتلقى موقع (عنكاوا كوم ) نسخة منه حيث اشار الى ان مافقة السهيل جاءت ايمانا بحجم وطبيعة المسؤولية التي تنهض بها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي من رعاية أسرها التدريسية وأبنائها الطلبة وإدامة زخم احتضانهم والحفاظ على حقوقهم وتوفير كامل السبل لديمومة مسيرهم في المشوار البحثي والأكاديمي واضاف مكتب وزير التعليم العالي  بان  موافقة التعيين  تؤكد  على ضرورة الالتفات إلى طبيعة الظروف التي يمر بها طلبة المحافظات المحررة ومنها مدينة الموصل وتوفير المستلزمات الضرورية التي تؤمن الإفادة من الطاقات العلمية للطلبة المتفوقين سيما من ذوي الاحتياجات الخاصة.
 
وكان وزير التعليم العالي قد اطلع على مناشدة الخريجة المتفوقة مينا رغيد وهي تطالب فيها الحفاظ بحقها في التعيين على ملاك جامعة الموصل كونها من المكفوفين وقد اعترضت اللجنة الطبية في وزارة الصحة على تعيينها ورغم ذلك امر معالي الوزير الدكتور قصي السهيل باعادة تعيينها وحل الاشكال الحاصل مع وزارة الصحة نتيجة اعتراضهم على قرار التعيين وكان رئيس ابرشية الموصل للسريان الارثوذكس مار نيقاديامس داؤد قد تداول مناشدة الطالبة المذكورة عبر فيديو تداولته  شبكة التواصل الاجتماعي  ومن ثم اقام مؤتمرا صحفيا بدار المطرانية الجديدة صباح اليوم (السبت ) ..



42
مطران ينتقد رئيس لجنة طبية لرفضه تعيين طالبة متفوقة  في جامعة الموصل بحجة كونها ضريرة
عنكاوا كوم –خاص
تداول ناشطين مقطعا فيديويا لرئيس ابرشية الموصل للسريان الارثوذكس  ينتقد فيه بشكل انفعالي رئيس لجنة طبية  تعامل بخشونة مع طالبة جامعية متفوقة  من ابناء شعبنا  رافضا  الموافقة على تعيينها  بعد تحقيقها التفوق خلال سنواتها الجامعية ..وتحدث المطران مارنيقوديموس داؤد شرف عبر الفيديو  بشكل منفعل  عن موقف حدث للطالبة الجامعية المتفوقة مينا خليل عسكر التي حققت التفوق خلال سنواتها الجامعية في قسم اللغة العربية في جامعة الموصل مما جعلها تحصل على مكرمة رئيس الوزراء بتعيين الاوائل على الجامعات العراقية  الا ان عسكر اصطدمت بالحلقات الروتينية  باحالة ملفها الخاص بالتعيين للجنة طبية اثبتت عدم قدرتها على التعيين كونها ضريرة  الا ان رئيس اللجنة الطبية  تعامل مع الطالبة المذكورة  بلهجة مخالفة واصفا اياها بالضريرة التي لايحق لها التعيين وفق القوانين العراقية النافذة  مهددا بانه حتى لو حظيت باستثناء من قبل رئيس الوزراء فان اللجنة الطبية ستعارض ذلك الاستثناء  مما حدا المطران مار نيقوديموس للتحدث عن هذه الحالة من خلال المقطع الفيديوي منتقدا الاجراءات الحكومية  مختتما ذلك المقطع بالمطالبة بالحقوق المهضومة للمسيحيين  كونهم هجروا من دورهم ولم يتم تعويضهم بعد ان سلبت ممتلكاتهم ..

43
مسيحيون موصليون يرفضون هدم دورهم بالجانب الايمن
عنكاوا كوم –الموصل –خاص
برزت للعلن عبارات يرفعها اصحاب الدور المدمرة  في المدينة القديمة من الجانب الايمن من مدينة الموصل  حيث ابرزت تلك العبارات رفض اصحاب تلك الدور خضوع منازلهم المدمرة للهدم من اجل اتمام عملية رفع الانقاض للشروع باعادة تاهيل المنطقة بعد ان دمرتها حرب تحرير المدينة من براثن تنظيم الدولة الاسلامية شتاء عام 2017 .

وكان اغلب المسيحيين  من اصحاب تلك الدور قد قرروا رفضهم هدم منازلهم والشروع برفع انقاضها  مخاطبين بعيارات ابرزوها على مداخل تلك البيوتات بان صاحب الدار لايرغب بهدمه  وافصح عدد من المسيحيين عن رفضهم شروع الجهات المعنية  برفع الانقاض كونها لاتخضع لاعتبارات هندسية تراعي بعض المنازل الناجية  من الدمار والخراب ..

44
تعليمات لحماية وانجاز معاملات عقارات المسيحيين ونشر احصائيات بالمعاملات المنجزة من قبل الديوان

عنكاوا كوم - اعلام ديوان اوقاف الديانات
   بموجب تكليف ديوان اوقاف الديانات المسيحية والايزيدية والصابئة المندائية من قبل مكتب رئيس الوزراء وتعليمات مجلس القضاء الاعلى ووزارة العدل بدخول الديوان طرفا ثالثا في الدعاوي المدنية التي تخص الاموال والممتلكات المنقولة والعقارية للديانات الاخرى للحفاظ عليها واخبار الاجهزة الامنية المختصة ورئاسة الادعاء العام في حالة ورود معلومات عن استيلاء على عقارات المسيحيين او الديانات الاخرى، هذا فضلا على عدم ترويج معاملة بيع العقارات بدون الحصول على تأييد الديوان فقد تم متابعة وانجاز القضايا والمعاملات المدرجة ادناه واعتبارا من تاريخ 12 ايلول 2017 ولغاية 21 كانون الثاني 2019 بما يلي:

   - متابعة (32) قضية في المحاكم المختصة للدفاع عن حقوق المكونات المسيحية والايزيدية والصابئة المندائية.

   - انجاز (997) معاملة بيع عقار.. حيث بلغ عدد المعاملات الكلية في عام 2017 ، (131) معاملة تم انجاز (79) معاملة منها، كما بلغ عدد المعاملات الكلية خلال عام 2018 ، (866) معاملة تم انجاز (601) معاملة منها.

   ويود الديوان ان يبين ضرورة قيام مالكي العقارات الذين يرغبون ببيع عقاراتهم باستكمال اجراءات صحة معاملة البيع قبل توقيع عقد بيع العقار والمتضمنة تأييد صحة المستمسكات والوكالات ومراجعة الديوان لاستكمال تأييد البيع وبالإمكان الإستفسار عن أي معلومات من رقم الهاتف الساخن (5670) أو من خلال مراسلة العنوان الالكتروني cese.humanrights@gmail.com.

   حيث ان آلية اصدار تأييد صحة البيع تتطلب الحضور الشخصي من قبل البائع او الوكيل الى قسم شؤون المواطنين في مقر الديوان في بغداد او اقسام ممثليات الديوان في المحافظات للتحقق من صحة البيع، وبالنظر لعدم قيام عدد من المواطنين بمراجعة الديوان لم يتم ترويج المعاملة لغاية الان.

   كما فتح الديوان بموقعه الالكتروني على شبكة الأنترنت صفحة ثابتة (يتم تحديثها بالمعلومات) خاصة بملف الدعاوى والعقارات العائدة لأبناء الديانات الثلاثة.

   واستكمالا لجهود الديوان في الحفاظ على عقارات المسيحيين والايزيديين والصابئة المندائيين تم تقديم مقترح لتعديل المادة (السبعون) من قانون الأحوال الشخصية رقم (188) لسنة 1959 المعدل وذلك بغية إعطاء الديوان السند القانوني لمنع حصول أي تجاوز أو إعتداء أو استيلاء على هذه الأموال المنقولة والممتلكات العقارية للمطالبة بهذه العقارات والاحتفاظ بها ولحين ظهور وريث شرعي لها أو تسجيلها بأسم الديوان بشكل نهائي في حال عدم وجود وريث للمتوفي من أبناء هذه الأديان.

    للاستفسار يمكن الاتصال على رقم الموبايل أدناه

   موبايل : 9647727437446+

45
رئيس ديوان اوقاف المسيحيين والديانات الاخرى لـ (عنكاوا كوم )
موزانة عام 2019 لم تنصفنا   ومخالفة اصلا لتوجيهات رئيس الوزراء وسنطالب بتعديلها
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
انتقد رئيس ديوان اوقاف المسيحيين والديانات الاخرى  الموازنة  العامة الاتحادية التي تم اقرارها مؤخرا  كونها مجحفة  ب(حسب وصفه) فيما    يخص التخصيصات المالية وأعداد القوى العاملة لديوان أوقاف الديانات المسيحية والايزيدية والصابئة المندائية ..
 وتابع المهندس رعد جليل كجة جي في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم ) ان الموازنة  كانت مجحفة بحق المكونات الممثلة بالديوان ومخالفة لتوجيهات السيد رئيس مجلس الوزراء بإعادة النظر في موازنة الديوان والدرجات الوظيفية وكانت مبررات وزارة المالية بعدم إعادة النظر بذلك بسبب مصادقة الموازنة في مجلس الوزراء ورفعها إلى مجلس النواب في حينها  علما ان الديوان قدم اعتراض على الموازنة منذ منتصف العام الماضي وقد سبقها أيضا شكوى في المحكمة الاتحادية ..
واضاف كجة جي بان الديوان سيسعى  بالمطالبة بتعديل الموازنة والدرجات الوظيفية ضمن تخصيصات الطوارئ من خلال قيام الديوان بتقديم مقترح إلى مجلس الوزراء لتفعيل القرار السابق بتعويض المكون المسيحي من تاركي الوظيفة والمستقيلين والمتقاعدين هذا العام أيضا..
 وردا على سؤال مراسل الموقع بشان رؤية رئيس الديوان  حول المادة 64 ثانيا والتي اوردها قانون الموازنة باعتماد التوازن في تعيينات ابناء المكونات  اشار  المهندس رعد جليل كجة جي  الى ان المادة المذكورة  تحتاج إلى تعليمات لتطبيقها  لكونها تتعارض مع قرارات مجلس الوزراء بوجوب ان يكون التعيين بواسطة الإعلان والتقديم الإلكتروني علما انه توجد مادة بالدستور تشير إلى أن يكون التعيين في الأجهزة الأمنية بمراعاة التوازن بين مكونات الشعب العراقي .    ولم يتم تطبيقها بشكل كامل وخاصة فيما يخص التعيينات في وزارة الداخلية

46
بعد جدل فتواه عن المسيحيين..الصميدعي: داعش جاء بالإسلام !!

عنكاوا دوت كوم/بغداد بوست
واصل مهدي الصميدعي خادم قاسم سليماني ومفتى داعش – العراق سابقًا- إثارة ردود أفعال كبيرة في البلاد فبعد فتواه الإجرامية بتحريم الاحتفال بعيد الميلاد المجيد وتهنئة المسيحيين بعيدهم.
وهى الفتوى التي وصفها البعض بأنها على خطى داعش الإرهابي وخدمة للأجندة الإيرانية المذهبية. وتفتت العراق وتقسمه وتشعل النار المذهبية فيه من جديد.
زعم مهدي الصميدعي، اليوم، أن تنظيم داعش الإجرامي جاء بدين الإسلام وبالفقه الإسلامي، مشيرا إلى أن عناصر التنظيم ليسوا كفارا لكنهم خوارج.
وأضاف الصميدعي في حوار مع صحيفة "القدس العربي"، إن تنظيم داعش جاء بدين الإسلام وبالفقه الإسلامي، الذي يعتمد على فقه القاضي الذي عندما يرى بأن أمراً ما فيه مصلحة للمجتمع يعمل به، وما فيه مفسدة للمجتمع لا يأخذ به، مستدركا أن فكر التنظيم بالأساس متشدد ومبني على أساس الغلو والتطرف، لذلك لجأوا إلى العقوبات الصارمة في المجتمع كالتعزير وغيرها. كانت معاملتهم قاسية ومرعبة جداً.
وتابع أن طريقة تنفيذ إجراءات التنظيم لا إسلامية، لكن القواعد إسلامية تستند على الفقه والجزية والفتوحات وغيرها. الله قال (السارق والسارقة فاقطعوا أيديهم)، مشيرا إلى أن التنظيم يطبق الشريعة الإسلامية لكن بفكرهم – بفكر الخوارج، على حد قوله.
وتابع: نحن نؤمن بأن الشريعة يجب أن تُطبق، ونعمل ليلاً ونهاراً على إعادة الناس إلى شريعة الله تعالى، مؤكدا نحن كسلفيين، لا نكفّر التنظيم، ونعتبرهم خوارج. الخوارج معروفون بالتدين، ومعروفون أيضاً بالغلظة والشدّة.
وبشأن لقائه بزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي قال الصميدعي إنه في عام 2005 التقيت بشخص يدعى إبراهيم عواد، لم يكن حينها زعيم تنظيم الدولة الإسلامية، ولم يحمل اسم البغدادي أساساً، عندما كنا في سجن أبو غريب، في الـ(كامب) الثاني”، مبينا أنه “في يوم ما جاءوا بمجموعة من بينهم إبراهيم عواد قالوا بأنه دكتور (في الشريعة الإسلامية). كان هادئاً ومسالماً، فطلبت أن يكون معي في الخيمة رقم 8 (تضم 25 شخصاً) كون أن من كان معي جميعهم رجال دين وشيوخ عشائر وأكاديميون".

47
قال: زيارته للإمارات خطوة كبيرة في التفاهم بين المسلمين والمسيحيين
كاتب سعودي: البابا "فرانسيس" ليس "أوروبان" معلن الحروب الصليبية

عنكاوا دوت كوم - أيمن حسن - الرياض


يؤكد الكاتب الصحفي عبدالله بن بخيت، الفرق الأخلاقي الكبير بين البابا فرنسيس بابا العالم المسيحي الكاثوليكي، وبين البابا أوروبان الثاني الذي أعلن الحرب الصليبية الأولى على المسلمين؛ فالبابا فرانسيس يؤكد عبر زيارته للإمارات على التفاهم السلمي بين المسلمين والمسيحيين؛ بينما البابا أوروبان الثاني لم يتورع عن الزج بالدين في الأطماع الدنيوية وإشعال الحرب التي تركت أثرها على العلاقة بين أتباع الديانتين؛ لافتاً إلى خروج الكنيسة من عالم السياسة والصراعات.

أول زيارة للخليج

وفي مقاله "البابا في أبو ظبي" بصحيفة "الرياض"، يركز "ابن بخيت" على أنها أول زيارة لزعيم روحي مسيحي إلى دولة خليجية، ويقول: "تستقبل أبو ظبي عاصمة دولة الإمارات المتحدة، البابا فرنسيس بابا العالم المسيحي الكاثوليكي.. وتشكل هذه الزيارة منعطفاً كبيراً في التفاهم السلمي بين المسلمين والمسيحيين، يسجل التاريخ أمامنا أول زيارة لزعيم روحي مسيحي إلى دولة خليجية وإلى جزيرة العرب.. لا تملك زيارة بابا الفاتيكان ما تقدمه من مصلحة للإمارات أو للعرب على المستوى السياسي أو الاقتصادي؛ ولكنها تقدم الكثير من السلام الإنساني؛ فالسلام أثمن من الاقتصاد ومن المكاسب المادية".

"فرانسيس" و"أوروبان الثاني"

ويرصد "بن بخيت" الفرق الواضح بين البابا فرنسيس والبابا أوروبان الثاني، ويقول: "أبو ظبي اليوم على موعد مع مؤسسة عريقة تمتد قروناً، عاشت هذه المؤسسة تحولات كبرى حتى وصلت إلى ما نراه اليوم من تسامح وانفتاح على العصر وعلى الآخر، البعض منا سمع بالبابا أوروبان الثاني الذي أعلن قيام الحرب الصليبية الأولى على المسلمين، بين فرانسيس ضيفنا في الجزيرة العربية وبين سلفه عشرة قرون، في هذا الزمن المديد مَرّ على كرسي الرسولية في الفاتيكان عدد كبير من البابوات، القليل يعرف البابا فرنسيس؛ ولكن الكثير منا يعرف البابا أوروبان الثاني؛ ليس بالضرورة بالاسم؛ ولكن بما تركته الحروب الصليبية من ذكريات عدوان كبير على المسلمين ما زالت آثاره قائمة حتى اليوم يعتاش عليها المتطرفون لإثارة الضغائن والكراهية بين أصحاب الديانات المختلفة".

الكنيسة اليوم

ويضيف "بن بخيت": "البابا فرنسيس ليس البابا أوروبان الثاني وإن كان وريثه، المسافة الزمنية الطويلة بين الزعيمين الروحيين خلقت فجوة أخلاقية بينهما، لم يختلفا في القيم المسيحية ولكنهما اختلفا في مسألة الزج بالدين في الأطماع الدنيوية، واختلفا في مفهوم الحرب، ترى الكنيسة الكاثوليكية اليوم أن الحروب لا تجلب معها انتصاراً؛ بل تجلب دماراً ومزيداً من الكراهية تورث للأجيال القادمة. يعود الفضل إلى تقدم الغرب في الفكر السياسي فأخرج الكنيسة من السلطة السياسة ومن ادعاء الشراكة في السلطة؛ الأمر الذي جعل منها قوة روحية دينية أخلاقية لا يمكن لأي جهة سياسية أن تستغلها".

خروج الكنيسة من السياسة والصراعات

ويروي الكاتب ما حدث في ستينيات القرن الماضي، ويقول: "شكّل عقد الستينيات من القرن الماضي، أكبر خلاص للمجتمع الأوروبي والكنيسة على حد سواء، بين عامي 1962 وعام 1965، أقرت الكنيسة الكاثوليكية بالدولة العلمانية وحرية الأديان وحقوق الإنسان، وقررت بشجاعة أن تصبح جزءاً من الحداثة بعد أن كانت في طريقها إلى هزيمة منكرة أمام تطور الإنسانية الكاسح، الاعتراف بالواقع ضَمِن لها ولكل المؤمنين بها الاستمرار والاحترام. عرفت الكنيسة أن أي سلطة تُعارض حقوق الإنسان وحرية الناس، مصيرها الاندثار؛ فأصل هذه القيم هو امتداد لكل دين سماوي، الدين الذي يؤمن بالمثل العليا كالإسلام لا تهدده حقوق الإنسان وحرية الأديان وقيم التعايش بين الشعوب".

ترحيب بالزيارة

ويُنهي "بن بخيت" قائلاً: "على كل المثقفين والخيرين أن يرحّبوا بكل خطوة نحو السلام والتعايش والحرية، خطوة مباركة لن ينساها التاريخ للشعب الإماراتي وقيادته الحكيمة".

48
الملك: المسيحيون جزء مهم وأصيل في المنطقة


عنكاوا دوت كوم/سبق
قال جلالة الملك عبدالله الثاني الأربعاء، أن المسيحيين يشكلون جزءا مهما وأصيلا في المنطقة وحضارتها، وأن الأردن يمثل أنموذجا للتآخي بين المسلمين والمسيحيين في المنطقة والعالم.

جاء ذلك خلال استقبال الملك لرئيس أساقفة كانتربري جاستن ويلبي، حيث جرى استعراض جهود الأردن في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، والحفاظ على هوية المدينة المقدسة بوصفها رمزا للسلام.

وتناول اللقاء جهود الأردن في تعزيز الحوار والعيش المشترك بين أتباع الأديان، وفي هذا الإطار، أشاد رئيس أساقفة كانتربري بمساعي الملك من أجل تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، وتعزيز الحوار والتسامح عبر العديد من المبادرات ومنها مبادرة أسبوع الوئام العالمي بين الأديان، التي تبنتها الأمم المتحدة مناسبة سنوية في أول أسبوع من شهر فبراير من كل عام.

وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ومستشار الملك، مدير مكتب الملك، والسفير البريطاني في عمان.


49
عنكاوا كوم تواكب  مراحل انشاء اول كنيسة بمدينة الموصل
كنيسة البشارة  تعيد كتابة تاريخها بتصاميم حديثة مع مجمع يضم دار للمطرانية وسكن للطلبة الجامعيين
عنكاوا كوم –الموصل –سامر الياس سعيد
تدريجيا يتعالى بنيان كنيسة البشارة  للسريان الكاثوليك بمدينة الموصل بعد ان مرت مراحل الاعمار بمراحل متقدمة  لتنفض الغبار عن كنيسة بطراز حديث لايشابه ما كانت عليه الكنيسة القديمة  في الموقع ذاته والتي سميت بكنيسة سيدة البشارة حيث تقع بمنطقة  الحي الزراعي وهو من الاحياء الراقية بالجانب الايسر من مدينة الموصل و التي يرقى تاريخ انشائها لعام 1971 بعد ان تبرعت بالدار احد المحسنات ليصار لتحويله لكنيسة  وتضم ايضا قاعة  وحديقة بفناء واسع كانت  تجري فيها اغلب الاكاليل الخاصة بابرشية  السريان الكاثوليك في مدينة الموصل ..عنكاوا كوم زارت موقع الكنيسة  والتقت بالكاهن المشرف عليها الاب عمانوئيل كلو  الذي تحدث قائلا :
-تعتبر هذه  الكنيسة  اول كنيسة يتم انشائها بعد حقبة تحرير مدينة الموصل  من براثن تنظيم داعش  وقد دمرها التنظيم  بعد ان اوكل مهمة تخريبها لمقاولين  من سوريا  قاموا باستثمار كل موجوداتها وابقوها لحظة التحرير كمجرد حيطان ماثلة  بعد ان جرى  اعداد مذبحها في فترة داعش لتكون ميدان رمي لعناصره بعد ملاحظاننا لاثار الاطلاقات الموجودة على الجدار الخلفي المحاذي للمذبح  وبعد التحرير  اثرنا نقل الكنيسة الكرفانية  التي اقمناها خلال فترة النزوح في مخيم عنكاوا اشتي  في بلدة عنكاوا بمدينة اربيل بالاستفادة من  مادة (ساندويج بنل)  التي استخدمناها في الانشاء الحالي كمادة عازلة فحسب  وتعمد المهندس باستخدام تحديثات على البناء الذي يجري مثل جدران كونكريتية  على كل مساحة الكنيسة  مع استخدام المرمر والسيراميك  في داخل الكنيسة  وتم انشاء السقوف الثانوية بمادة ( الجبسن بورك ) كما تم اكساء الجدران الخارجية بمادة الحلان الموصلي  وفعلا فان الكنيسة التي يجري انشائها تختلف تماما عن تصميم الكنيسة القديمة المزالة  خصوصا في غرفة السنكرستيا  وقد باشرنا بالعمل في هذه الكنيسة بالتحديد في شهر اب (اغسطس) من العام الماضي  بدعم من منظمة الاخوة الفرنسية في العراق حيث اوكلت مهمة الاشراف لمهندس عراقي يدعى  بشار جميل حنا  كما يضم موقع الكنيسة  دارا للمطرانية  يجاور الكنيسة حيث كانت الدار السابقة تقع بمنطقة حوش البيعة بالجانب الايمن من مدينة الموصل وقد تعرضت للدمار تماما  وقد قامت منظمة (عمل الشرق ) الفرنسية بدعم انشاء المطرانية  لكي تستخدم للرياضات الروحية والامور الكنسية الاخرى  كما تحوي الدار المذكورة على قاعة واسعة  تسع 150 شخصا لاقامة المناسبات الدينية فيها  اضافة لاستخدام مساحة اخرى من فناء الكنيسة  من اجل اقامة قسم داخلي للطلبة الجامعيين من ابناء شعبنا  بالاضافة لدار للساعور واخرى لحارس الكنيسة ..
اما مهندس مشروع الكنيسة  بشار  جميل فقال ان المشروع استقطب  العشرات من الحرفيين والبنائين من ابناء مدينة الموصل كدلالة على التعايش والاخوة  اضافة الى ان التصميم راعى مجموعة من الافكار التي استيحائها من رموز انجيلية  حيث منها على سبيل المثال  اقامة مجرى مائي يحيط بالكنيسة يمر به الداخل اليها كدلالة على عبور مرحلة الشر  كما ان مذبح الكنيسة  سيكون على شكل صخرة ذات شق بشكل يحاكي القيامة  كما سيتم وضع شبكة في سقف الكنيسة  بدلالة ما ذكره الرب في دعوته للصيادين بالقاء الشبكة  ودعوة الاخرين للايمان  كما هنالك نحت لصليب خشبي سيقوم بنحته فنان موصلي يدعى احمد ..
انتهت زيارتنا بلقاء المشرفين على الكنيسة  لكن للمفارقة  اردت ان انهي جولتي بما شاهدته من اثار  ماثلة ل(داعش) بقيت بين بنائي الكنيسة  والمطرانية حيث كتب احد عناصر التنظيم (باقية باذن الله ) .

50

الامل توقع عقد مع السفارة اليابانية لإنشاء قاعة لتدريس اللغة اليابانية في كلية الاداب في جامعة بغداد
عنكاوا كوم – اعلام جمعية الامل العراقية

وقع السفير الياباني في بغداد السيد ناوفومي هاشيموتو والمدير التنفيذي لجمعية الأمل العراقية  جمال الجواهري في مقر السفارة اليابانية في بغداد عقدا لصالح جامعة بغداد/ كلية الاداب لتجهيز قاعة لتدريس اللغة اليابانية في قسم اللغة الانكليزية في الكلية. ويأـتي هذا العقد  في اطار برنامج المساعدات الثقافية للحكومة اليابانية.
يهدف المشروع إلى توفير نظام تعليم لغات لتطوير تعليم اللغة اليابانية في قاعة مخصصة في كلية الآداب. يشمل هذا النظام معدات لتعليم اللغة اليابانية لأستاذ و36 طالباً وبرنامجاً لتعليم اليابانية وأثاثا وغيرها. كما يسمح النظام للطلبة بالتمتع بدروس عبر الأنترنيت يلقيها أساتذة في جامعة في اليابان بصورة مباشرة. سوف يخدم هذا المشروع طلبة كلية الأداب بدواميها الصباحي والمسائي، فضلاً عن طلبة دورة اللغة اليابانية في مركز التعليم المستمر في نفس الكلية. سيطلق على القاعة اسم "غرفة اليابان" احتفالاً بالذكرى الثمانين لإنشاء العلاقات الدبلوماسية بين اليابان والعراق. 


51
مدير المرصد الآشوري إثر زيارة البابا يدعو دولة الإمارات للعب دور رائد وبارز في صيانة ودعم الوجود المسيحي في منطقة الشرق الأوسط

عبّر جميل دياربكرلي المدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان عن أمله أن تشكل زيارة بابا الفاتيكان لدولة الإمارات العربية المتحدة "منعطفًا تاريخيًا في العلاقات بين المسلمين والمسيحيين، يبنى عليها الكثير في المستقبل.
إيلاف / بهية مارديني: اعتبر دياربكرلي في تصريح خَص به "إيلاف" أن هذه الزيارة "تأتي في ظل التناقص الرهيب الذي يطال نسب المسيحيين في المنطقة العربية ككل، إضافة إلى ظهور جماعات إرهابية تكفيرية متطرفة، كتنظيم داعش الإرهابي، وحالة التجاذبات السياسية والمذهبية الخطيرة التي تشهدها المنطقة". يشار إلى أن المرصد الآشوري لحقوق الإنسان مركزه السويد، ويعنى بحقوق المسيحيين وقضاياهم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
ورأى دياربكرلي أن هذه الزيارة التاريخية تعتبر الأولى من نوعها لرأس أكبر كنيسة في العالم إلى دولة خليجية، واللقاء بين البابا فرنسيس رأس الكنيسة الكاثوليكية في العالم، وشيخ الأزهر الإمام الأكبر أحمد الطيب على أرض الإمارات العربية المتحدة له" دلالات ومعان إيجابية في ظلّ الانفتاح الذي تشهده دول الخليج العربي، والتقدم والازدهار الذي تعيشه دولة الإمارات العربية المتحدة على وجه التحديد، وخصوصًا في الجانب المجتمعي، حيث تميّزت الإمارات في السنوات الماضية بعملها الدؤوب لتعزيز وترسيخ ثقافة الحوار والتسامح والتعايش الإنساني وقبول الآخر، وبإمكانها لعب دور مهم في هذا الشأن لكونها تجمع على أرضها عددًا كبيرًا من الجنسيات والثقافات المختلفة".
تطبيق الوثيقة أملنا
تمنى أن تختلف وثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعت أمس في العاصمة الإماراتية أبوظبي بين الفاتيكان والأزهر، نظرًا إلى أهميتها والحدث العالمي الذي رافقها، أن تختلف عن باقي الوثائق التي وقعت ومهرت من قبل الرؤساء الروحيين في العالم على مدى أعوام كثيرة، حيث بقيت الوثائق السابقة أسيرة الأوراق التي كتبت عليها، فهذه الوثيقة "الأخوة الإنسانية"، كما أكد دياربكرلي ستكسب أيضًا أهميتها "مما قد يتبعها من أعمال ومبادرات تعزز ما جاء فيها من دعوة إلى نشر ثقافة السلام واحترام الغير وتحقيق الرفاهية بديلًا من ثقافة الكراهية والظلم والعنف، وتخرج هذه الوثيقة من الأوراق إلى أرض الواقع".
وقال دياربكرلي بمناسبة الزيارة التاريخية لقداسة البابا فرنسيس إلى دولة الإمارات العربية المتحدة "أوجّه دعوة للقيادة الإماراتية التي استطاعت خلال السنوات الماضية من جعل هذه الدولة في مكانة متقدمة على كل النواحي والصعد، وأخيرًا على مستوى حوار الحضارات والثقافات والأديان من خلال تعزيز ثقافة التسامح دعوة إلى "لعب دور رائد وبارز في صيانة ودعم الوجود المسيحي في منطقة الشرق الأوسط، الذي يتعرّض لخطر وأزمة وجودية حقيقية".
وجود يعزز التعايش
وشدد على أن "دعوتي هذه ليست انطلاقًا من الناحية الدينية فحسب، بل لكون المسيحيين يشكلون عنصرًا أساسيًا ومهمًا في فسيفساء المنطقة، وأي خلل في أحد هذه العناصر سيشوّه ويؤثر على تركيبة المنطقة ككل، فحينها كيف سيكون هناك حوار وتأخٍ وتعايش وتلاقي حضارات وثقافات وأديان وتسامح بدون وجود المسيحيين في المنطقة، وبمعنى آخر أي حوار أو تلاقٍ سيكون في حال ساد لون واحد، ودين واحد، وقومية واحدة، وثقافة واحدة في المنطقة التي عرفت عبر التاريخ بتنوعها الثقافي والإثني والديني".
وانتهى إلى القول إن "هذه الدعوة في الوقت عينه موجّهة إلى كل دول الخليج العربي، لمعرفتي بقدرتها على القيام بهذا الدور في صيانة وتعزيز الحضور المسيحي التاريخي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إضافة إلى تغيير الصورة النمطية القديمة عن هذه الدول التي تشهد اليوم عهود انفتاح على الآخر وازدهار لم تشهدها منذ تأسيسها".

52
الدكتور ريناد منصور يدير ندوة مهمة في بغداد عن تحديات الوضع الامني

بغداد- خاص
ادار الباحث المختص في شؤون الشرق الاوسط  والعراق الدكتور ريناد منصور، ندوة حوارية في ملتقى الرافدين ببغداد، عن تحديات الوضع الامني في العراق وتأثيره على دول المنطقة. شارك فيها مستشار الامن الوطني العراقي فالح الفياض ووزير الداخلية في حكومة اقليم كردستان كريم سنجاري والفريق اول ركن رئيس اركان الجيش عثمان الغانمي والبروفيسور توبي دوج والدكتورة لينا الخطيب مديرة الشرق الاوسط وشمال افريقيا في تشاتام هاوس.
اكد المحاضرون على ان الارهاب لم ينته بالنصر على داعش وينبغي تجفيف البيئات الحاضنة له، ولا بد من اتخاذ خطوات جادة لمد جسور من التعايش والتسامح والشروع بالمصالحة الوطنية، وان ظهور داعش اعاد ترتيب الكثير من الاوراق الداخلية والاقليمية والدولية، وبناء جيش عراقي وطني بعيد عن الطائفية . وان هنالك علاقات جيدة في ما يخص تبادل المعلومات الامنية بين بغداد واربيل.
كما ان نجاح القوات الامنية والعسكرية يرتبط بمدى التزامها باحترام الدستور العراقي والتوازن الوطني. وان الخطوات مستمرة في تشكيل وتسليح وتدريب الجيش العراقي بالتعاون مع التحالف الدولي.





53

وزير خارجية إيطالي سابق: زيارة البابا للإمارات ليثبت أنها ليست حظراً على المسيحيين

   
وزير الخارجية الإيطالي الأسبق فرانكو فراتيني
عنكاوا دوت كوم/وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء


روما – قال وزير خارجية إيطالي سابق إن البابا فرنسيس، أراد من خلال رحلته إلى الإمارات العربية المتحدة، “القول بأن هذا الجزء من العالم ليس محظوراً على المسيحيين”.

وأضاف وزير الخارجية الأسبق فرانكو فراتيني في تصريحات لإذاعة تابعة لمجلس الأساقفة الإيطاليين، الثلاثاء، أن “الأب الأقدس أدهش العالم بهذه الخطوة”، إذْ “اختار فرنسيس بلداً في قلب الخليج العربي، المنطقة التي كما تعلمون، مرّت بتوترات هائلة”، وقد “ذكّر البابا بالمأساة اليمنية التي لا تزال مستمرة على بعد بضعة كيلومترات من دولة الإمارات العربية المتحدة”. وأردف “لقد اختار دولة جعلت من التنشئة على الحوار بين الأديان، ميزة لها دائماً”.

وتابع فراتيني الذي يشغل حاليا منصب رئيس الجمعية الإيطالية للتنظيمات الدولية، وكان مفوضاً أوروبياً سابقاً، القول إن “البابا أصاب الاختيار”، لبلد “تتم فيه تنشئة الأئمة على الحوار، التسامح والتفاهم المتبادل، لا خطب التحريض على العنف أبداً”.

وخلص رئيس الدبلوماسية الإيطالية الأسبق الى القول “إنه بلد تم اختياره بشكل جيد، وليس من المستغرب أن فضيلة الإمام الأكبر للأزهر، وهو صاحب التأثير الأقوى في العالم الإسلامي السني ذهب إلى هناك للقاء البابا”.

54
الخليج المسيحي

عنكاوا دوت كوم/العرب اليوم
أنجز البابا فرنسيس زيارة تاريخية إلى أبوظبي، هي الأولى من نوعها إلى شبه الجزيرة العربية، والتقى شيخ الأزهر تحت مسمّى "لقاء الأخوة والإنسانية". أعادت هذه الإطلالة إلى الواجهة الحضور المسيحي في الخليج، وهو حضور يعود في الواقع إلى قرون بعيدة، كما تشهد بعض الآثار المكتشفة في هذه البقاع.


في تشرين الثاني/نوفمبر2017، زار البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي، الرياض، تلبية لدعوة من الملك سلمان بن عبد العزيز، وقيل يومها ان هذه الزيارة ستكون أول الغيث في رسم مشهد جديد لن يخلو من المفاجآت الـ"ما فوق سياسية"، كالإعلان عن عزم المملكة ترميم كنيسة أثَرية جرى اكتشافها وتعود لنحو 900 عام، على أن تكون "هديّة رمزيّة" لحوار إسلامي مسيحي واعد يعيد تصويب البوصلة. وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أنباء عن عزم المملكة ترميم كنيسة أثرية قديمة على أراضيها، بالتزامن مع زيارة البطريرك، فيما لم يتم تأكيد المعلومة من أي جهة رسمية سعودية.

في الواقع، تشهد الكنيسة الأثرية في السعودية، وأطلال الدير في جزيرة صير بني ياس في دولة الإمارات، لوجود مسيحي في الخليج العربي اندثر منذ زمن بعيد، وشواهد هذا الحضور الأثرية موزعة اليوم في أراض تتبع دولاً متعددة، غير أنها تنتمي إلى دائرة كنسية واحدة في الأصل. تقع الكنيسة التي "أهدتها" المملكة السعودية إلى البطريرك الماروني، في شمال محافظة الجبيل، في المنطقة الشرقية من المملكة شمالي مدينة الدمام، وقد اكتشفت في حفرية "طوى الشلب" العام 1986، وهي بناء متواضع مزيّن بالصلبان العارية يرتفع في موقع يضم باحة كبيرة وسلسلة من القاعات، ما يوحي بأنها تعود إلى دير صغير. وهذا الدير ليس الموقع المسيحي الوحيد في المملكة السعودية، إذ نقع في مدينة ثاج الأثرية على بناء آخر زُيّن مدخله بالصلبان، ما يوحي بأنه كنيسة، وقد عثر المنقبون في هذا الموقع على إناء مزين بالصلبان، ما يؤكد هوية هذا الموقع الذي يعود إلى مدينة كانت في الماضي أحد المراكز الحضاریة المهمة في الجزیرة العربیة، وقد ازدھرت في الألفیة الأولى قبل المیلاد، وتعدّ أكبر موقع هللنستي معروف في المنطقة الشرقیة حتى يومنا هذا.

إلى جانب آثار الجبيل وثاج، نقع على شواهد مسيحية أخرى في بلدة الحناة المجاورة. تقع هذه البلدة شمال شرقي ثاج، وهي مطوقة بالمدافن الأثرية العائدة إلى ما قبل الإسلام. في هذه المدافن، عُثر في نهاية سبعينات القرن الماضي، على أكثر من عشرة شواهد قبور مزينة بالصلبان، غير ان البحث المتواصل في هذا الموقع لم يكشف إلى اليوم عن أي بناء مسيحي.

وكان وزير الخارجية الإماراتي قد أشار إلى دير مسيحي في جزيرة صير بني ياس، "يعود تاريخه إلى القرن السابع الميلادي"، وتُعتبر هذه الجزيرة من المواقع الثمانية التي تشكل جزر الصحراء في منطقة الظفرة التابعة لإمارة أبوظبي. في الواقع، عمدت السلطة إلى إبراز هذا الموقع بشكل كبير، وافتتحته أمام الزوار في نهاية 2010.

جرى اكتشاف هذا الدير في العام 1992، ويتكوّن من سور خارجي يحتضن صوامع للكهنة ومطابخ ومخازن وحظائر للحيوانات، تتوزع جميعها حول فناء مركزي تتوسّطه كنيسة تزخر جدرانها بالزخارف الجصية. على بعد بضعة مئات من الأمتار، إلى الشمال والشمال الغربي، توجد مبانٍ أصغر حجماً، إضافة إلى خزان كبير للمياه موصول بقناة. عُثر في هذا الموقع على عدد من الأواني الزجاجية والمصابيح الزيتية التي كانت تستخدم لإنارة الكنيسة وصوامع الرهبان وغيرها من الغرف، كما عُثر على عدد من الأواني الطقوسية. في جزيرة أخرى، تقع شمالي جزيرة صير بني ياس، وهي جزيرة مروح، تمّ العثور على أطلال دير آخر، غير ان هذا الدير بدا أكثر تقشّفاً، إذ خلت جدرانه من أي حلل زخرفية، إلا ان المسح الهندسي للموقع يثبت بأنه يتبع مثالاً مشابهاً لدير صير بني ياس، وهو على الأرجح معاصر له.

نجد في الكويت مواقع مسيحية أخرى، مشابهة لتلك التي خرجت من الظل إلى النور في السعودية وفي الإمارات، أهمها "دير القصور" في جزيرة فيلكا الذي كشفت عنه بعثة فرنسية. تقع هذه الجزيرة في الركن الشمالي الغربي من الخليج العربي، على بُعد 20 كيلومتراً من سواحل مدينة الكويت، ويقع الدير الذي تحويه في منطقة القصور، في وسطها، وتضم هذه المنطقة مواقع أثرية عديدة بلغ عددها 12 موقعاً. يحوي هذا الدير كنيسة تتبع التخطيط التقليدي، طولها 35 متراً وعرضها 19 متراً، وهي مزيّنة بحلل تقارب بشكل كبير تلك التي نجدها في جزيرة صير بني ياس. كذلك، عثر المنقّبون على كنيسة أخرى في جزيرة عكاز قريباً من برّ الكويت، وحوى هذا المواقع بقايا حلل منقوشة تتبع الأسلوب نفسه، واللافت ان كل الحلل المسيحية الخليجية المكتشفة حتى يومنا، تتبع نمطاً تجريدياً خالصاً، إذ تخلو من أي عنصر تصويري، آدمي او حيواني.

يكتمل هذا المشهد الجامع مع بقايا دير كشفت عنه بعثة يابانية منذ زهاء نصف قرن في جزيرة خارج الإيرانية، في الركن الشمالي الشرقي من الخليج، قبالة مدینة بوشهر، على بعد حوالى 25 كيلومتراً من السواحل الإیرانیة. يقع هذا الدير وسط بلدة أثرية، ويحوي كنيسة مزينة بالحلل الجصية التي نجدها في هذه البقاع الخليجية، كما يحوي مكتبة ومقبرة تضم عدداً كبيراً من الشواهد المسيحية.

يجمع اهل الاختصاص على القول بأن كل هذه المواقع تعود في الأصل الى الكنيسة السريانية الشرقية، والاسم الشائع لها في التاريخ هو الكنيسة النسطورية. من هذه الكنيسة، انشقّ فريق واتحّد بروما في منتصف القرن الخامس عشر، وأطلق البابا أوجينس الرابع على هذا الفريق اسم "الكلدان". في مرحلة لاحقة، عُرف أتباع الكنيسة الذي رفضوا هذا الاتحاد بـ"الأشوريين"، أو "الأثوريين"، وهي تسمية قومية تشير إلى قوم من الساميين استوطنوا شمال العراق منذ خمسة آلاف سنة، وقد شاعت في نهاية القرن التاسع عشر، بعدما أسس رئيس أساقفة كانتربري في هذه المنطقة "إرسالية رئيس الأساقفة في أشور".

يعود تاريخ هذه الكنيسة إلى بدايات المسيحية، ومؤسسها بحسب التقليد هو الرسول توما، والأكيد تاريخياً أن بشارة الإنجيل وصلت بواسطة الرسول تدّاوس إلى الرها، أي أورفا، من أورشليم وإنطاكيا، ومنها امتدّت إلى بلاد الفرثيين. هناك، على ضفاف دجلة، أقام مار ماري، تلميذ تدّاوس، دعائم كنيسة الشرق بالقرب من "المدائن الملكية"، سليق وطيسفون، على بعد 35 كيلومتراً من بغداد التي أسسها الخليفة المنصور العام 762. في القرن الثالث، سقطت الدولة الفرثية، وأقام الساسانيون الفرس عاصمتهم في المدينتين الملكيتين، وباتت كنيسة الشرق في أمبراطورية الفرس، وحمل رئيسها لقب "جاثليق"، وهو مرادف لـ"بطريرك"، والاسم الأول سابق للاسم الثاني زمنياً. في القرن الرابع، توسّعت حدود الدولة الساسانية، وأضحت نصيبين وحران جزءاً منها. جعل الملك بهرام الثاني من الزرادشتية ديناً رسميا للدولة، وأصدر الأمر بإلغاء الديانات الأخرى. في المقابل، أصدر الأمبراطور قسطنطين "منشور ميلانو" الذي اعترف بالمسيحية كدين من أديان أمبراطورية الروم. أراح هذا المنشور المسيحيين القاطنين في بلاد الروم، لكنه جعل مسيحيي بلاد الفرس "متواطئين مع العدو" بالنسبة للفارسيين، وجرّ عليهم سلسلة من الاضطهادات، قضى فيها مئات الشهداء.

في القرن الخامس، شهد العالم المسيحي نزاعات عقائدية حادة أدّت إلى انفصال السريان عما يسمّى "الكنيسة الجامعة". في العام 431، دان "مجمع أفسس" تعاليم بطريرك إنطاكيا نسطور، وبعد 20 عاماً، دان "مجمع خلقيدونية" تعاليم الراهب أوطيخس الخاصة بطبيعة المسيح. عُرف رافضو قرارات مجمع أفسس بالنساطرة، وعُرف رافضو قرارات مجمع خلقيدونية باليعاقبة، نسبة إلى المطران يعقوب البرادعي الذي رُسم إكليروساً خاصاً بهذه الجماعة في القرن السادس.

قبل دخول الإسلام، أنشأ السريان الشرقيون "أسقفية العرب" في الحيرة، و"أسقفية التغلبيين" في عاقولا، وفي القاموس المحيط، "عاقولَى، مقصورة: اسم الكوفة في التوراة". امتدّ الحضور السرياني ودخل الأراضي المطلّة على الخليج حيث أنشأ أسقفية "بيت قطراي"، أي بيت القطريين. ولم تقتصر هذه المنطقة على قطر الحديثة، إذ شملت كما يبدو مناطق أخرى، منها البحرين، وجزيرة تاروت والأحساء في المملكة السعودية. من "بيت قطراي"، خرج بعض من أكبر الأدباء النساك في الكنيسة السريانية الشرقية، ومنهم إسحاق النينوي، أعظم المعلمين الروحيين في القرن السابع، وجبرائيل القطري، وداديشوع القطري.

من المفارقات، تشهد المدوّنات السريانية لحضور المسيحية في "بيت قطراي" حتى نهاية القرن السابع فحسب، غير أن اللقى الأثرية تشهد لامتداد هذا الحضور إلى القرن التاسع، أي إلى العهد العباسي الأول، وأبرز شواهدها الكسر الخزفية التي تعود الى الفترة الممتدة من القرن السابع إلى منتصف القرن التاسع للميلاد. في انتظار ظهور مواقع أثرية جديدة، يبقى الخليج المسيحي عالماً "غامضاً" لم تتحدّد معالمه بعد، ويعمل المتخصصون على اكتشاف هذه المعالم منذ بضعة عقود من الزمن.

55
مصدر كنسي: زيارة البابا للامارات دعوة لتثبيت مسيحيي الشرق في ارض الرسالة


عنكاوا دوت كوم/الديار
الزيارة التاريخية والأولى من نوعها التي يقوم بها الحبر الأعظم البابا فرنسيس الى دولة الإمارات العربية المتحدة منذ 3 شباط الجاري وتُختتم اليوم بقدّاس يُشارك فيه 135 شخصاً من الجاليات المسيحية المقيمة فيها، وذلك في الملعب الكبير في أبو ظبي، تحمل عناوين عدّة منها: ترسيخ مبادىء التسامح العالمي، تعزيز كونية القيم الإنسانية، مدّ جسور الحوار الحضاري، والأهمّ دعم مبادىء التعايش السلمي… وقد قام خلالها قداسة البابا بزيارة الكنيسة الكاثوليكية في الإمارات وشارك في حوار ديني مع شيخ الأزهر ومسؤولين دينيين آخرين بعنوان «لقاء الأخوة الإنسانية».

 

هذه الزيارة التي لاقت ترحيباً كبيراً من حاكم دولة الإمارات والقادة السياسيين، فضلاً عن الجاليات الأجنبية المسيحية فيها، قابلتها غصّة في نفوس المسيحيين في لبنان الذين كانوا يأملون أن يزورهم البابا فرنسيس لا سيما بعد كلّ ما عاناه مسيحيو الشرق في السنوات الأخيرة، وانعكس سلباً على البلد ككلّ. فمعاناة المسيحيين في العراق وسوريا ومصر خضّت مسيحيي المنطقة بشكل عام، وجعلت الشباب المسيحي في لبنان يفكّر في الهجرة بحثاً عن لقمة العيش، بعد شعوره بأنّ هذا البلد لم يعد له.

 

وإذ كتب البابا في حسابه عبر «تويتر» قبيل انطلاق طائرته الى الإمارات «أزور هذا البلد كأخ، لنكتب صفحة حوار معاً، ونمضي معاً في مسار السلام»، يقول مصدر كنسي بأنّ الأهمية الكبرى لزيارة قداسته الى الإمارات تكمن في فتح هذه الصفحة بين المسيحيين والمسلمين لا سيما بعد لصق صفة الإرهاب بالمسلمين. فالعلاقة بينهما ساءت كثيراُ في الفترة الأخيرة بسبب ما تعرّض له مسيحيو منطقة الشرق الأوسط من اضطهاد وتنكيل وتهجير وتشريد وقتل وتفجيرات طالتهم أينما هم. ولهذا كان لا بدّ من قيام الحبر الأعظم بهذه الزيارة لرأب الصدع أولاً، وللحوار ثانياً من أجل تحقيق السلام، فضلاً عن تحسين صورة الإسلام في العالم الذي بات موصوماً بالإرهاب.

 

ويضيف أنّ فتح هذه الصفحة الجديدة بين المسيحيين والمسلمين من الإمارات، برضى سعودي بطبيعة الحال، على غرار انفتاحها على سوريا بتشجيع سعودي أيضاً، قد أظهر مدى الإنفتاح العربي على الكنيسة الكاثوليكية في العالم، وإنهاء حالة التعصّب التي تبديها بعض الدول العربية تجاه المسيحيين، إذ تسمّيهم «الكفّار» أو الكافرين». علماً أنّ الإسلام، بشكل عام، بات مصدر شكّ وقلق لدى غالبية دول العالم، لا سيما منها الدول الأوروبية التي استضافت عدداً لا بأس به من النازحين السوريين والمهاجرين، وذلك نظراً لارتباط عناصر التنظيمات الإرهابية بهذا الدين، وادعائهم بأنّهم يُطبّقون تعاليمه من خلال فرض مجموعة من القوانين، وقتل المسيحيين، على ما سبق وأعلنوا، كونهم لا يوافقونهم في الرأي والمعتقد.

 

ولأنّ لبنان معروف في منطقة الشرق الأوسط بأنّه بلد التعايش بين الأديان، إذ يضمّ 18 طائفة، كان يتمنّى لو أنّ «صفحة الحوار الجديدة بين المسيحيين والمسلمين نحو السلام» قد انطلقت منه، غير أنّ معطيات عدّة حالت دون زيارة قداسته للبنان. وأمل أن يقوم المسؤولون في لبنان بدعوة البابا فرنسيس لزيارته، بعد ولادة الحكومة الجديدة وتحسّن الأوضاع السياسية والإقتصادية والإجتماعية فيه، بهدف استكمال هذا الحوار، وخصوصاً أنّ لبنان هو «بلد الرسالة»، على ما وصفه البابا القدّيس يوحنا بولس الثاني.

 

والأهمّ أنّ زيارة البابا الى الإمارات، على ما أكّد المصدر نفسه، قد هدفت الى «تثبيت المسيحيين في الشرق»، لا سيما بعد المحاولات التي شهدتها دول المنطقة أخيراً حول تهجير مسيحيي العراق وسوريا ومصر وتشتيتهم، بهدف إبعادهم عن المنطقة ولكي يندمجوا أو يذوبوا في الدول الأوروبية. غير أنّ الأرض التي وُلد فيها يسوع المسيح، لا يُمكنها أن تخلو من المسيحيين، ولهذا أتت الدعوة من قداسته بضرورة التمسّك بالأرض والجذور وعدم ترك المنطقة للديانات الأخرى، حتى ولو كان في التنوّع غنى للبلدان التي تحتضن عدة طوائف.

 

في الوقت نفسه، يرى المراقبون أنّه من بين مليون مسيحي يعيشون اليوم في الإمارات، جميعهم من الأجانب بطبيعة الحال، فإنّ عدد الذين سيُشاركون اليوم في قدّاس الحبر الأعظم، لن يتعدّى المئة وثلاثين ألف شخص. وهذا العدد على قلّته، نسبة الى الدول المسيحية الأخرى التي يزورها البابا ويلتقي خلالها ملايين المسيحيين، مهم جدّاً كونه يُظهر عيش هؤلاء لحريتهم الدينية في بلد إسلامي كان لعهود طويلة منغلقاً على نفسه. أمّا اليوم، فثمّة ثماني كنائس كاثوليكية في الإمارات يحتفل فيها المسيحيون المؤمنون بالقداديس التي تجمع فيما بينهم، وإن كانوا بعيدين عن أوطانهم الأمّ، فضلاً عن أربع أخرى في كلّ من الكويت وسلطنة عمان واليمن، وواحدة في البحرين، وواحدة في قطر.

 

وفي رأي المصدر الكنسي نفسه، فإنّ قبول سلطات الدول العربية التي هي إسلامية بغالبتها بناء كنائس للمسيحيين فيها لكي يُمارسوا شعائرهم الدينية ويحتفلون بالذبيحة الإلهية، إنّما يدل على منعطف مهمّ وتغيير جذري في التعاطي مع أبناء الديانة الأخرى. وهذا الأمر بحدّ ذاته، جيّد جدّاً، ولهذا يجب البناء عليه لمستقبل أفضل. ولهذا وجد البابا فرنسيس أنّه بإمكانه الإنطلاق من هذه الدول ذات الغالبية الإسلامية. وقدّمت الإمارات نفسها لقداسته على أنّها «مكان لثقافة التسامح بين الأديان المختلفة» كونها تسمح بممارسة الشعائر الدينية المسيحية في كنائسها، ولهذا ارتأى البابا أن يلاقي التسامح بتسامح مماثل، ولعلّ هذا ما تحتاج اليه شعوب دول المنطقة.

 

وتقول أنّ زيارة الحبر الأعظم للبنان من الممكن أن تحصل، إذا ما أصبحنا مهيّئين لها، وقمنا بدعوة قداسته لزيارتنا، سيما أنّ لا مانع لدى قداسته من زيارة دول المنطقة التي بدأها بزيارة كل من الأردن وفلسطين المحتلّة في 24 و25 أيّار من العام 2014، ثم زار مصر في 28 و29 نيسان من العام 2017، وهو اليوم في الإمارات، على أمل أن يقوم بزيارة تاريخية للمغرب في آذار من العام الحالي أيضاً. وإذ ينوي البابا فرنسيس تجسيد الحوار بين الأديان ونشر التسامح والإعتدال والمحبّة في العالم، لا بدّ وأن يزور لبنان عندما تتوافر كلّ الظروف المؤاتية لها، كونه البلد النموذجي لتعايش الأديان في المنطقة.

 

56
ماهي المادة التي وافقت المكون المسيحي والمكونات الاخرى ضمن قانون الموازنة التي اقرها مجلس النواب العراقي ؟
عنكاوا كوم –خاص
صوت مجلس النواب في جلسته الثامنة والعشرين التي عقدت برئاسة محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب مؤخرا ، بحضور 287 نائبا، على قانون الموازنة العامة الاتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2019.
وقدرت ايرادات الموازنة العامة الاتحادية للعام 2019 بـ (مائة وخمسة ترليون وخمسمائة وتسعة وستون مليار وستمائة وستة وثمانون مليون وثمانمائة وسبعون الف دينار) وباحتساب الايرادات من تصدير النفط الخام بمعدل سعر 56 دولار للبرميل الواحد وبمعدل تصدير 3880000 برميل يوميا وتضمنت مواد قانون الموازنة فقرات عديدة من شانها تنظيم المداخيل وايرادات الدولة  لكن ما اوردته المادة  64 في فقرتها الثانية  انصفت المكون المسيحي والمكونات الاخرى حيث تضمنت  تلك المادة  باعتماد التوازن في التعيينات في وزارات ومؤسسات  الدولة لضمان تمثيل المكون المسيحي والمكونات الاخرى  بما يضمن  التوازن الوطني بين ابناء ومكونات الشعب العراقي ..

57
عنكاوا كوم تزور كنيسة مريم العذراء للكنيسة الشرقية القديمة في الموصل
اوجعها انفجار مفخخة بقربها وهجرها مؤمنيها قبل دخول داعش  بنحو سبعة اعوام/

عنكاوا كوم –الموصل -سامر الياس سعيد
لم يكاد يمضي على ربيعها ال(21) حينما افتتحت في عام 1985 حتى هجرها ابنائها وغادروها  في قداس يوم الاحد الموافق 24 حزيران (يونيو ) من عام 2006 حيث كانت اوضاع المنطقة المحيطة بها تسوء الى درجة اكتضاض اطراف الكنيسة بالجثث المجهولة الهوية حيث وجد عناصر تنظيم القاعدة المكان الانسب لتنفيذ جرائمهم بقرب كنيسة مريم العذراء  في حي الشهداء بالجانب الايسر من مدينة الموصل ..يقول شماس الكنيسة فيانكي  خوشابا  ان الكنيسة حينما وضع حجر الاساس لها لاكمال اعمال تشييدها في عام 1983 عدت من الكنائس الكبيرة بمدينة الموصل حيث  بلغت مساحتها 5000متر مربع  واكمل بنائها ليقوم بافتتاحها البطريرك مار توما صليو في منتصف ثمانينات القرن المنصرم .

يضيف خوشابا في حديث لموقع (عنكاوا كوم ) ان الكنيسة تحوي في فنائها ضريحين احدهما لبطريرك الكنيسة  مار توما الاول  الذي وافته المنية في السبيعينات  اضافة لضريح الجنرال الاشوري ملك يوسف الضابط في الجيش العراقي .

ادت الاوضاع الامنية السيئة التي عصفت بالموصل جراء سيطرة الجماعات الارهابية بعد عام 2003 لتدهور الوضع الامني في مناطق محددة لاسيما  المنطقة التي تقع فيها الكنيسة  ليهجرها مؤمنيها في القداس الذي جرى في حزيران (يونيو ) عام 2006  لتتحول لكنيسة مهجورة  ومدمرة  بعد ان عصفت بارجائها انفجار سيارة مفخخة بالقرب منها في عام 2012 حيث زرتها شخصيا  ابان تلك الفترة .

يعاود الشماس فيانكي خوشابا  الحديث عن مرافق الكنيسة التي تحولت اليوم الى مكب نفايات  فيقول  ان الكنيسة كانت تحتضن مقرا لاقامة رئيس الابرشية  اضافة لمكتبة  كانت تحتوي على الاف العناوين  مع مخطوطات نفيسة لكتب طقسية  قديمة يرقى تاريخ نسخها للقرن التاسع عشر  بالاضافة لاحتواء الكنيسة لقاعتين  احدهما كانت مخصصة لاقامة المناسبات الدينية والاخرى كانت  تقام فيها التعازي وتحوي ايضا قاعة للانترنت  مزودة بحواسيب يبلغ عددها 8  اضافة لسكن حارس الكنيسة وقد سلبت  كل ممتلكات الكنيسة واضحت  مهجورة مدمرة خالية تماما من اي ملامح لكنيسة نابضة في زمانها  كما كان هنالك مقر لسكن الكاهن حيث كان يرعى الكنيسة الخوراسقف كوركيس بينامين اسخريا  الذي انتقل  لرعاية الكنيسة في قضاء الشيخان  في عام 2010 ولايزال .

58
مسلمون يتحولون إلى المسيحية والسبب داعش


فهد جاسم داخل كنيسة الإخوة في كوباني

عنكاوا دوت كوم/إن بي سي


أربع سنوات قد مرّت منذ أُخرج مقاتلو تنظيم "الدولة الإسلامية" من كوباني، المدينة الاستراتيجية على الحدود السورية التركية، لكن عنف مقاتلي التنظيم وتفسيرهم للإسلام، أجبرا كثيرين على التشكيك في إيمانهم.

في الوقت الحالي، ثمة كنيسة في المدينة، وهي دار العبادة المسيحية المحلية الأولى منذ عقود، تجتذب العديد من الأشخاص ممن يريدون التحول إلى المسيحية.
"ربهم ليس ربي"

فرهاد جاسم، 23 عاما، يواظب على الحضور إلى كنيسة "الإخوة"، يقول لإن بي سي: "إذا كان داعش يمثل الإسلام، فلا أريد أن أكون مسلما بعد اليوم"، ويضيف: "ربهم ليس ربي".

ولطالما كان التحول الديني في سوريا أمرا نادرا، بل يعتبر محرما، إذ لطالما عانى من يتحولون عن دينهم من نبذ عائلاتهم ومجتمعاتهم لهم.

أما عمر، 38 عاما، والذي يعمل موظفا إداريا في الكنيسة البروتستانتية، فيقول: "حتى في ظل النظام السوري قبل الثورة، كان التحول من الإسلام إلى المسيحية أو العكس ممنوعا بشدة". (طلب عمر إخفاء اسم عائلته لأسباب أمنية. ورفض قس الكنيسة إجراء مقابلة).

ويضيف عمر: "تغيير ديننا خلال فترة حكم تنظيم داعش لم يكن أمرا متخيلا حتى، إذ قد يقتلك التنظيم مباشرة".

إن بي سي
عمر يقرأ من الإنجيل داخل الكنيسةإن بي سي

وفيما لا يزال الناس يحاولون التعامل مع الندوب العاطفية التي خلفتها وحشية داعش، يقول عمر إن كثيرين في كوباني منفتحون على الديانة المسيحية.

وبهذا الصدد يقول: "غالبية الإخوة هنا ممن تحولوا إلى المسيحية أو ممن بأتون إلى الكنيسة، يفعلون ذلك نتيجة لما قام به تنظيم داعش لهم ولعائلاتهم".

ويردف قائلا: "لا يُجبَر أحد على التحول عن دينه؛ سلاحنا هو الصلاة ونشر روح المحبة والأخوة والتسامح".
"اختطاف الدين"

ولطالما تحدّث زعماء مسلمون حول العالم ضد العقائد والممارسات المتطرفة، ويتهمون مقاتلي تنظيم داعش باختطاف دينهم.

وعام 2014، كتب 100 عالم دين مسلم رسالة مفتوحة إلى زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي، قالوا فيها إن داعش "أساء تفسير الإسلام على أنه دين قسوة ووحشية وتعذيب وقتل".

ويمثل المسيحيون حوالي 4.6 في المئة من عدد سكان سوريا، بحسب تقرير لـ"إيد تو ذي تشيرش إن نيد"، وهي مؤسسة بابوية في الكنيسة المسيحية ومقرها بريطانيا.

ويقدّر تقرير المؤسسة هروب 700 ألف مسيحي من سوريا منذ اندلاع الحرب عام 2011، في ظل هروب جماعي خفّض نسبة سكان البلاد إلى النصف تقريبا.
"الدين الذي أبحث عنه"

جاسم، الذي يعمل ميكانيكيا، اعتنق المسيحية أواخر العام الماضي، ويقول إنه سجن من قبل داعش لمدة ستة أشهر، في أوائل عام 2016، وتعرض للتعذيب وأُجبر على قراءة القرآن، بعد أن اكتشف مسلحو التنظيم أنه لا يعرف تعاليم الإسلام الأساسية.

ويرى جاسم أن ما حدث معه هو نتاج لما شهده بعينيه، حيث أدى به ذلك إلى التشكيك بإيمانه. ولدى سماعه بوجود كنيسة "الإخوة"، والتي اُفتتحت خلال أيلول/سبتمبر الماضي، قرر جاسم زيارتها.

وحول هذا الأمر يقول: "لم يتطلب الأمر مني وقتا طويلا من أجل اكتشاف أن المسيحية هي الدين التي كنت بصدد البحث عنه".

بالمقابل، فإن هجران جاسم لدينه سيعني أن علاقته بوالديه وأفراد عائلته قد انتهت.

مقاوما دموعه، يقول جاسم إنه يأمل، يوما ما، ليس فقط أن يغفر له محبوه إيجاده لدين جديد، بل التفكير في التحول له أيضا.
"أختار الجحيم"

كما هي حال جاسم، تحول فراس، 47 عاما، من الإسلام إلى المسيحية قبل حوالي ستة أشهر، بعد أن شاهد فظائع تنظيم داعش.

وحول ذلك يقول فراس: "كان مقاتلو تنظيم داعش يثيرون الرعب في قلوب الناس، ثم يتوجهون إلى المسجد من أجل الصلاة لله".

ويضيف فراس، الذي طلب إخفاء هويته لأسباب أمنية: "وبعد انتهائهم من الصلاة، سيغادرون المسجد لبث الرعب في قلوب الناس مرة أخرى".

وعلى مدى عامين، عاش فراس وزوجته وبناتهما الثلاث، في ريف مدينة دير الزور، شرق البلاد. وكانت الحياة في ظل حكم تنظيم داعش، بحسب ما يقول، تعني الترهيب ومعانقة أي أحد يعارض معتقداته.

ويتذكر فراس رؤيته لأشخاص وضعهم عناصر التنظيم داخل أقفاص في الشوارع والساحات العامة، خلال فترة الظهيرة في شهر رمضان، بتهم الأكل أو الشرب.

للمزيد على يورونيوز:

    "السير على خطى المسيح" في كنيسة القيامة بالقدس
    بريطانيا تريد التصرف حيال"محنة المسيحيين المضطهدين في العالم"
    فيديو: الشيخ محمد بن زايد وشيخ الأزهر يستقبلان البابا في الإمارات

ويضيف: "شاهدت رجالا ومراهقين يُجلدون في الشوارع لأنهم كانوا يدخنون، كما شاهدت أجساد شباب تُلقى من أعالي المباني لأنهم مثليون جنسيا". ويردف: "كان هذا إسلامهم".

كما يقول فراس إنه لم يرتد ضد إيمانه القديم، وإن جميع أقاربه لا يزالون مسلمين محافظين، لكن الوحشية التي شهدها خلال فترة التنظيم كانت أكثر من أن يتحملها.

ويختتم حديثه بالقول: "إذا تم صنع الجنة لتنظيم داعش وإيمانه، فسأختار الجحيم لنفسي بدلا من أن أكون معهم مرة أخرى في نفس المكان".

59
ساكو يدعو إلى وضع حدّ لاضطهاد المسيحيين في العراق


عنكاوا دوت كوم/ جريدة المدى / حامد أحمد

قال الكاردينال لويس ساكو رئيس البطريركية الكلدانية في العراق والعالم ان الحروب التي عمت منطقة الشرق الاوسط وشملت كلاً من العراق وسوريا واليمن قد تسببت بمحن ومشاكل طالت شعوب المنطقة وخصوصاً المسيحيين منهم حيث تعرضوا لاضطهاد وتهجير على يد مجاميع إرهابية .

وأضاف ساكو في لقاء مع موقع ذي ناشونال الإخباري ان الطائفة المسيحية في العراق واجهت اضطهادا كبيرا منذ الغزو الاميركي للعراق عام 2003، ادى الى تقليص عدد المسيحيين في البلد من أكثر من مليون شخص الى عدة مئات من الألوف، مشيرا الى ان عملية القمع والاضطهاد ازدادت عقب مجيء تنظيم داعش في العام 2014 الذي هدد بمحو وجود الطائفة التي يعود تاريخ تواجدها في البلد منذ أكثر من ألفي عام .
وأضاف الكاردينال بقوله "على الناس أن يتعايشوا بينهم بسلام وينشئوا أواصر عميقة روحية بالله بعيدا عن الكراهية والتناحر والتهديدات التي ليس لها صلة بالدين بأي شكل من الاشكال ."
واستناداً الى رئيس البطريركية الكلدانية في العراق والعالم، فإن العراق الآن يضم ما يقارب 500 ألف مسيحي تقريبا، مشيرا الى أن تعداد المسيحيين كان يشكل سابقا نسبة 20% من نفوس العراق ولكن هذه النسبة تقلصت في ما بعد الى 10% وهي الآن تقف عند 2% من تعداد العراق .
وكان المسيحيون قد تعرضوا لإبادة تحت حكم تنظيم داعش بتخييرهم بين ترك دينهم ودفع جزية او مواجهة الموت. كثير منهم من المتواجدين في منطقة سهل نينوى تركوا ديارهم وهربوا لاجئين الى مناطق ومخيمات إقليم كردستان، لاسيما مخيم عين كاوة وقسم كثير منهم هاجروا سعياً للجوء إلى دول اخرى .
رغم إعلان بغداد انتصارها على داعش في 2017، فإن الضرر والدمار الذي لحق بمناطق المسيحيين في شمال العراق كان كبيرا جدا. وأكد الكاردينال ساكو بقوله: "المسيحيون في العراق يبحثون عن حرية وأمان، وهذا شيء مؤلم، بيوت المسيحيين تعرضت لتهديدات وحالات اختطاف. كل هذه الامور أدت بالمسيحيين بأن يؤمنوا بانه ليس هناك مستقبل لهم ويشعرون بأن التهديدات تطول وجودهم وممتلكاتهم ."
ويعتبر العراق خليطاً من ديانات وأعراق مختلفة حتى طوائف مسيحية مختلفة تشمل الكنيسة الشرقية من كاثوليك وآرثودوكس وهي طبيعة تنوع ديني تميز البلد .
وعلق ساكو على هذا التنوع بقوله "لقد مضى على تعايشنا مع الاديان والاعراق المختلف في العراق أكثر من 14 قرنا، ولكنني أتساءل لماذا تغيرت العقلية الآن ."
وعبر ساكو عن أهمية التعايش بين المسلمين والمسيحيين وأبناء الطوائف العرقية الاخرى خصوصا في هذه الايام الصعبة .وكان الكاردينال ساكو 70 عاما، الذي ولد في زاخو شمال العراق، قد لعب دورا مركزيا في جلسات الحوار الديني في البلد . وأكد ساكو ان الدين والعنف شيئان متنافران، داعيا المسيحيين والمسلمين الى المساهمة في تفعيل المصالحة لغرض القضاء على التطرف والعنف .
وأضاف بقوله "من الخطورة أن ينظر الطرف للآخر على انه عدو وليس أخاً أو جاراً. على هذه العقلية أن تتغير عبر المدرسة وبرامج التعليم والتوعية بهذا المجال وعبر الخطب الدينية ايضا ."
وكانت قد أوكلت للكاردينال مهمة تشكيل لجنة حوار ديني متعددة الاطراف تضم مسيحيين ومسلمين من سنّة وشيعة للتباحث في كيفية مواجهة الكراهية وإزالتها .
وقال ساكو "أنا عراقي وقد أكون مسيحيا أو مسلما او شخصاً آخر. وفيما اذا كنت شخصاً ذا إيمان وتدين فهذا الشيء بيني وبين الله. يجب أن تكون هناك عدالة بحقوق المدنيين وأن تطبق المساواة بينهم."
واضاف قائلا "ما حدث للعراقيين بشكل عام هو انتهاك للقوانين الدولية ."
عن: موقع ذي ناشونال الإخباري

60
حكومة اقليم كوردستان تسعى لتحويل قضاء سنجار الى محافظة مستقلة



اربيل 4 شباط 2019، رئيس حكومة اقليم كوردستان، نيجيرفان بارازاني خلال وصول جثمان امير الايزيديين الى مطار اربيل الدولي


عنكاوا دوت كوم/كركوك ناو

تسعى حكومة إقليم كوردستان الى تحويل قضاء سنجار الى محافظة، والتعاون مع حكومة عبد المهدي لإعادة اعمار المدينة.

رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، شدد على ضرورة تحول القضاء التابع لنينوى الى محافظة مستقلة، جاء هذا التشديد خلال كلمة له القاها في مراسم استقبال جثمان امير الايزيديين في العراق والعالم، تحسين سعيد بك، ونقلتها وسائل اعلام كوردية تابعها (كركوك ناو).

وقال بارزاني إنه “يجب ان يؤدي الايزيديون دورا أكبر في مناطقهم”، مضيفا “ينبغي ان يتحول قضاء سنجار الى محافظة، ويتعين على اقليم كوردستان والعراق السعي في هذا المجال”.

وصل جثمان أمير الايزيديين الى مطار اربيل الدولي في اقليم كوردستان اليوم الاثنين ( 4 شباط 2019)، في مراسم رسمية حضرها مسؤولين في حكومتي اربيل وبغداد.

وتوفي سعيد بك في 28 من كانون الثاني 2019، عن عمر ناهز 86 عاماً في احد مستشفيات المانيا بعد صراع طويل مع المرض.

واكد بارازاني انه ” سنبذل الجهود لتحرير ما تبقى من المختطفين الايزديين والجريمة التي ارتكبها تنظيم داعش ضد الايزيديين كانت فضيعة “.

وتابع “قطعت عهدا على نفسي بان لا يبقى ولا ايزيدي واحد بقبضة داعش والمكتب المخصص لهذا الامر سيتسمر في عمله حتى تحرير اخر ايزيدي مختطف”.

بارازاني تعهد: “ببذل الجهود مع رئيس الحكومة الاتحادية عادل عبد المهدي والمجتمع الدولي لإعادة اعمار وتأهيل سنجار وإعادة المدينة على أتم وجه”.

وحسب احصائية عام 2014، يبلغ عدد سكان قضاء سنجار أكثر من 84 الف نسمة، القضاء الذي يقطنه غالبية إيزيدينة.

تعرض الايزيديين في شهر اب 2014، الى عمليات تهجير وخطف ونزوح بسبب هجوم تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” على سنجار، ما اسفر عن نزوح 350 الف شخصا في مخيمات النازحين في محافظة دهوك وقضاء الشيخان والمناطق الاخرى، كما وهجر اكثر من 100 الف شخص منهم باتجاه الدول الاوروبية.

61
عبد المهدي يقطع عهدا للايزيديين في سنجار


عنكاوا دوت كوم/شفق نيوز
 تعهد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي يوم الاثنين بفتح متحف خاص للكورد الايزيديين في قضاء سنجار المتنازع عليه بين اربيل وبغداد.

جاء ذلك في كملة القاها ممثله محمد طارق التميمي خلال مراسم استقبال جثمان أمير الايزيديين في العراق والعالم بمطار اربيل الدولي عاصمة اقليم كوردستان.

وقال التميمي في الكلمة ان الحكومة الاتحادية وبالتعاون مع حكومة اقليم كوردستان، والحكومة المحلية في نينوى والمنظمات الدولية تسعى لعدم عودة الارهاب، ورفع القنابل، والالغام والمخلفات الحربية، وفتح المقابر الجماعية في سنجار، مشيرا الى ان المقابر المكتشفة في سنجار بلغ 67 مقبرة.

واشار الى فتح متحف خاص في سنجار للايزيديين مع التأكيد على اعادة اعمار وتأهيل القضاء التي دمر بناها التحتية تنظيم داعش خلال اجتياحه مناطق ومدن تقدر بثلثي العراق في اواسط عام 2014.


62
بحضور رسمي رفيع .. وصول جثمان امير الايزيديين الى اقليم كوردستان

عنكاوا دوت كوم/شفق نيوز
 وصل جثمان أمير الكورد الايزيديين في العراق والعالم تحسين بيك يوم الاثنين الى مطار اربيل الدولي عاصمة اقليم كوردستان.

ونقل الجثمان من مدينة "هانوفر" في المانيا حيث كان الامير يتلقى العلاج هناك الى اربيل على متن طائرة خاصة خصصتها حكومة الاقليم لهذا الغرض.

وكان في استقبال الجنازة رئيس وزراء الاقليم نيجيرفان بارزاني، و وزراء، ومسؤولون، وبرلمانيون من كوردستان والعراق اضافة الى ممثلي دبلوماسية البعثات للدول والشخصيات الدينية والاجتماعية.

واضافة الى الحضور الرسمي رافقها مراسم استقبال دينية من قبل ابناء الطائفة.

وسيوارى جثمان الامير يوم غد الثلاثاء الثرى الى مأواه الاخير في قضاء سنجار مسقط رأسه.

وكان خيري بوزاني المدير العام لشؤون الأيزيدية في وزارة الاوقاف في حكومة اقليم كوردستان قد اعلن منتصف الاسبوع الماضي عن وفاة  امير الايزيديين في اقليم كوردستان والعالم مير تحسين بيك.

والأمير تحسين بك، هو تحسين سعيد علي بك ، امير الأيزيديين في كوردستان العالم. ولد في 15 -08- 1933 في قرية باعدرى التابعة لقضاء الشيخان .

وتم تنصيبه أميرا للايزيديين، بترشيح من جدته ميان خاتون، بعد مرور 15 يوما على وفاة والده الأمير سعيد علي بك وذلك في صيف 1944.

63
مسيحيون يعربون عن فرحهم بزيارة البابا فرانسيس إلى الإمارات


عنكاوا دوت كوم/سي ان ان العربية
لقد استعدت دولة الإمارات العربية المتحدة بجدية لزيارة البابا فرانسيس، فعشرات الآلاف من المقيمين المنتشرين في جميع أنحاء البلاد يستعدون بحماس لهذه الزيارة التاريخية.



https://arabic.cnn.com/middle-east/video/2019/02/04/v71222-pope-francis-uae-visit

64
شيخ الأزهر يدعو المسلمين في الشرق الأوسط إلى "احتضان" المسيحيين


عنكاوا دوت كوم/أبوظبي (رويترز)
 دعا شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب يوم الاثنين المسلمين في الشرق الأوسط إلى "احتضان" الطوائف المسيحية في دولهم.

وقال مخاطبا المسلمين في كلمة بثها التلفزيون خلال مراسم في العاصمة الإماراتية أبوظبي شارك فيها البابا فرنسيس "استمروا في احتضان إخوانكم من المواطنين المسيحيين في كل مكان.. فهم شركاؤنا في الوطن".

ثم وجه حديثه للمسيحيين قائلا "أنتم جزء من هذه الأمة وأنتم مواطنون ولستم أقلية وأرجوكم أن تتخلصوا من ثقافة مصطلح الأقلية الكريه، فأنتم مواطنون كاملوا الحقوق والمسؤوليات".

ودعا شيخ الأزهر كذلك المسلمين في الغرب إلى الاندماج في دولهم المضيفة واحترام القوانين المحلية.

وتعول مصر على علماء الأزهر في حربها ضد الإسلاميين المتشددين. واستضاف الأزهر البابا فرنسيس عام 2017 لتحسين العلاقات بين الكاثوليك والمسلمين.


(رويترز)

65
بالصور /ناشطون موصليون يقارنون حواضرهم التاريخية  بما كانت عليه قبل حقبة داعش
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مبادرة اطلقها شبان قارنوا من خلالها صورا لحواضر  تاريخية اضافة لمواقع مسيحية قبل حقبة سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية وما الت اليه بعد حرب تحرير المدينة من براثن التنظيم في شتاء عام 2017 .

وقارن الناشطين  في صور كانوا يحتفظن بها لمطرانية الموصل للكلدان  التي تم انشائها في تسعينيات القرن المنصرم  قبل ان تتعرض لحادثة تفخيخها في كانون الاول (ديسمبر ) من عام 2004 من قبل عناصر تنتمي لتنظيم القاعدة  مما تسبب في تدميرها وهجرتها قبل ان تتحول لمجرد اطلال بعد حرب التحرير 

كما استعرض ناشطين صورا  لجامع النبي يونس  عبر بوست كارت ابان عهد الاهتمام به قبل ان يقدم التنظيم على تفجيره والاطاحة بمنارته بحجة احتوائه على مقابر كما قارن الناشطين في صور اخرى  بسور نينوى الاثاري الذي اقدم التنظيم على تدميره تماما  ونشر صور التدمير على مواقعه الالكترونية  ابان فترة سيطرته في عام 2015 ..

66
رئيس ديوان اوقاف المسيحيين لـ(عنكاوا كوم
اليونسكو تعلن اطلاقها منحة الامارات لتعمير كنائس مدينة الموصل بالتزامن مع زيارة البابا
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
قال رئيس ديوان اوقاف المسيحيين والديانات الاخرى ان  منظمة اليونسكو اعلنت اطلاقها لمنحة الامارات العربية المتحدة  المعدة لتعمير كنيستي  الطاهرة للسريان الكاثوليك  وكنيسة اللاتين المعروفة بكنيسة الساعة  في الجانب الايمن من مدينة الموصل تزامنا مع زيارة قداسة البابا فرنسيس إلى دولة الإمارات العربية المتحدة  واضاف المهندس رعد جليل كجة جي في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم )  ان المنظمة فتحت قنوات الاتصال بالديوان لاستحصال  الموافقات  الرسمية بغية  المباشرة بتنفيذ مراحل العمل  من خلال تشكيل لجان مشتركة  والتنسيق مع وزارة الثقافة  العراقية في هذا الخصوص  اضافة لوضع  الخطوات الاساسية  للبدء باعداد المخططات وجداول الكميات  من اجل التنفيذ لاحقا

67

عنكاوا دوت كوم: دبي ـ العربية.نت/

وصل البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، إلى الإمارات، ليل الأحد، في زيارة تاريخية للمنطقة. وكان في استقبال البابا، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، وشيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب.

وستقام، الاثنين، مراسم استقبال رسمية للبابا، الذي سيجتمع في وقت لاحق مع شيخ الأزهر. كما يزور البابا مسجد الشيخ زايد، وقبر الشيخ زايد.

وسيقيم البابا قداسا، الثلاثاء، في مدينة زايد الرياضية، ربما يتجاوز حضوره 120 ألف شخص.

ولدى هبوط البابا في أبوظبي، قدم له أطفال باقات الزهور ترحيبا به. وصافح البابا كبار مستقبليه، ثم استقل سيارة مع شيخ الأزهر، وغادرا معا المطار. وشوهد الشيخ محمد بن زايد يلوح مودعا البابا لدى انطلاق السيارة.

وقبيل وصوله، حث البابا فرنسيس، الأحد، أطراف النزاع في اليمن على "العمل بشكل عاجل لتعزيز احترام الاتفاقيات القائمة" لصالح هدنة في مدينة الحديدة، تعتبر ضرورية لإيصال المساعدات الإنسانية.

وكان البابا يتحدث في الفاتيكان بعد الصلاة قبل ساعة من رحلته إلى الإمارات، عن المشاركة في تسوية النزاع في اليمن.

مع شيخ الأزهر

وقال: "أناشد جميع الأطراف المعنية والمجتمع الدولي العمل على وجه السرعة لتعزيز احترام الاتفاقيات القائمة وضمان توزيع الغذاء والعمل من أجل صالح الشعب".

وتوجه البابا في زيارة للإمارات، الأحد، وتستمر 3 أيام. كما وصل شيخ الأزهر رئيس مجلس حكماء المسلمين، الدكتور أحمد الطيب، إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، لعقد قمة مع البابا فرنسيس.

البابا في طريقه للإمارات

وتأتي زيارة شيخ الأزهر تلبية لدعوة رسمية تلقَّاها من ولي عهد أبوظبي، ضمن عدة فعاليات تشملها الزيارة المشتركة لشيخ الأزهر وبابا الفاتيكان إلى الإمارات، التي أعلنت عام 2019 عاما للتسامح.

وتحظى زيارة شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان باهتمام غير مسبوق، حيث تعد الزيارة الأولى لأحد باباوات الفاتيكان إلى شبه الجزيرة العربية.

ويعقد على هامش الزيارة مؤتمر عالمي تحت عنوان لقاء الأخوة الإنسانية، بمشاركة نخبة من كبار القيادات الدينية والفكرية في العالم، بما يعكس الدور المحوري لدولة الإمارات في دعم قيم التسامح والحوار والسلام، حيث يعيش على أرضها عشرات الجنسيات من مختلف الأعراق والأديان، في إطار من الالتزام بقيم المواطنة والعيش المشترك.




68

العراق: أيزيديات مختطفات لدى "داعش" يعدن لذويهن من سورية


عنكاوا دوت كوم - العربي الجديد - بغداد ــ محمد علي



عادت خلال الأسبوعين الماضيين أكثر من 15 ضحية عراقية من المختطفات الأيزيديات على يد تنظيم "داعش"، إلى منازلهن في شمال العراق، وفقاً لبيانات وتقارير صادرة عن مكتب شؤون المختطفين الأيزيديين في محافظة دهوك في إقليم كردستان العراق، وذلك بعد خسارة التنظيم بلدات وقرى جديدة في ريف دير الزور كان يسيطر عليها.

ووفقا لكاميران عبد الله، وهو عضو في مجلس محافظة دهوك العراقية الحدودية مع سورية وتركيا، فإن "أكثر من 15 مختطفة عدن إلى ذويهن، أغلبهن من قرى سنجار التي احتلها داعش عام 2001 ونفذ مجازر وحشية بحق الرجال واختطف النساء منها"، مبينا في تصريح لـ"العربي الجديد"، "إنهن بحاجة إلى تأهيل نفسي وصحي والحكومة في بغداد لا تقوم بالواجب"، معتبراً أن "الحكومة مطالبة الآن بفتح المعبر العراقي بين مدينة سنجار والقامشلي السورية، فهناك أيزيديات تحررن من داعش ولا يعرفن كيف يعدن إلى منازلهن، ويجب أن تستعجل الحكومة بذلك".

وأكد ناشطون ومسؤولون آخرون بمحافظة دهوك ومدينة سنجار غرب نينوى، أن جهود تحرير المختطفات تنفذها بالكامل حكومة إقليم كردستان بمساعدة الصليب الأحمر والأمم المتحدة، ودور بغداد بالموضوع لا يكاد يذكر.

وقال نائب رئيس مجلس سنجار المحلي أحمد طه لـ"العربي الجديد"، إن "الحكومة العراقية لا تدري أي شيء حول الموضوع للأسف، والجهود تقودها منظمات أممية ودولية مع الإقليم"، مضيفا أن "هناك المئات من المختطفات ممن يأمل ذووهن بعودتهن، ولن تتوقف الجهود حتى التوصل إليهن".

وأعلن مكتب إنقاذ المختطفين الأيزيديين في دهوك أول من أمس الجمعة، عن إنقاذ امرأتين وطفلة أيزيدية كن مختطفات من قبل مسلحي "داعش" في سورية.

وقال مدير المكتب حسين القائدي في بيان له إن مكتب إنقاذ المختطفين تمكن من إنقاذ امرأتين وطفلة في سورية وهن (م. خدر. باجو) من مواليد تل قصب وعمرها 30 عاما، و(ب. بدل. ك) من مواليد زورافا وعمرها 40 عاما، و(ر.جلال.خديدا) من مواليد تل قصب وعمرها 12 عاماً.

وتحرص السلطات العراقية على عدم الإعلان عن أسماء المختطفات بالكامل، مراعاة لعادات وتقاليد محافظة في هذا الإطار.

وأضاف البيان أنه بذلك يكون عدد من تم تحريرهم حتى الآن 3352 مختطفا ومختطفة أيزيدية من كلا الجنسين، من مجموع 6417 أيزيديا وقعوا في أسر إرهابيي "داعش" في الثالث من أغسطس/آب 2014 في سنجار. وأكد أن "تحريرهم حصل في الأراضي السورية وبجهود حثيثة من قبل العاملين في مكتب إنقاذ المختطفين الأيزيديين".

ونظمت مجموعة من النساء اليوم الأحد، وقفة احتجاج تطالب الحكومة العراقية بإعادة فتح معبر حدودي بين سورية والعراق بهدف تسهيل عودة المختطفات الأيزيديات إلى ذويهن في سنجار، دون الحاجة للتأخر عدة أيام لنقلهن إلى تركيا ومنها إلى العراق، أو من خلال قنوات معقدة تمر بمليشيات "قسد" التي تسيطر على الأجزاء السورية المحاذية للعراق.

المعبر الحدودي الرابط بين سنجار العراقية والقامشلي السورية، اُغلق العام الماضي إثر تداعيات استفتاء انفصال الإقليم عن العراق.

الناشطة في مجال حقوق المرأة، فردية سنجارين قالت: "حاولنا الضغط لافتتاح المعبر، لأن عملية إغلاقه تُعقد عودة النساء والفتيات الناجيات من قبضة داعش في سورية إلى ذويهن"، مؤكدة في تصريحات صحافية أن "النساء الأيزيديات اللاتي تم تحريرهن من قبل قوات سورية الديمقراطية من قبضة داعش يُسلمن إلى ذويهن".

وتعرض المكون الأيزيدي العراقي بعد احتلال تنظيم "داعش" لمدينة سنجار (110 كلم غرب الموصل) في أغسطس 2014، لعمليات إبادة واسعة، إذ قتل التنظيم المئات من الرجال واختطف آلاف النساء والأطفال في واحدة من أبشع جرائم التنظيم بالعراق.

69
عنكاوا دوت كوم - رووداو – أربيل -  شونم عبدالله خوشناو

أعلن رئيس البطركية الكلدانية في العراق والعالم، الكاردينال لويس رؤفائيل ساكو، أن البابا فرنسيس سيزور العراق "هذا العام أو العام المقبل" بعد اتخاذ الإجراءات اللازمة، موضحاً أن "1250 مسيحياً قتلوا في البلاد كما تم الاستيلاء على 23 ألف منزل للمسيحيين منذ 2003".

وقال ساكو عن الزيارة التي يجريها البابا إلى الإمارات اليوم للقاء شيخ الأزهر إن "الزيارة تمثل التقاء الكنسية بالعالم الإسلامي والعكس صحيح من أجل كلمة السواء لخير البشرية وترسيخ قيم العيش المشترك وتعميق المشتركات من أجل مجتمع يتمتع بالعدل وكرامة الإنسان، خاصة وأننا أمام تحدي العنف والتطرف باسم الدين"، مضيفاً أنها "رسالة لكل المواطنين المسلمين والمسيحيين في المنطقة بأن الحلول تأتي من الداخل وليس من الخارج وضرورة التعاون لقبول الآخر وتقدم وازدهار العالم".

وأشار إلى أن الحروب دمرت البشر والحجر في العراق واليمن وسوريا، والبابا يقول كفى؛ فالعنف والإقصاء لا يبنيان بل يهدمان ولا بد من ترك الماضي والانفتاح على المستقبل وضمان كرامة وحرية الإنسان بغض النظر عن انتمائه الديني".

وحول إمكانية زيارة البابا إلى العراق، قال رئيس البطركية الكلدانية في العراق والعالم إن "الظروف غير مهيئة لهذه الزيارة التي تتطلب توجيه دعوة رسمية من الدولة العراقية والكنيسية لكن ما حصل هو مجرد كلام شفوي".

وتابع: "نحن على يقين بأنه سيزور العراق هذا العام أو العام المقبل، ليس من أجل المسيحيين فقط بل لتوجيه رسالة جامعة لكل الإنسانية فقد زار ميانمار سابقاً في حين لم يزرها أي مرجعية إسلامية".

ولفت إلى أن "من دفع ثمن العنف هم كل العراقيين، ونحن بحاجة إلى الانفتاح على المستقبل والخروج من النظرة الضيقة والفساد المهيمن على كل مفاصل الدولة"، مبيناً أن "1250 مسيحياً قتلوا منذ 2003 كما تم الاستيلاء على 23 ألف منزل للمسيحيين إلى جانب التهجير والخطف، وتفجير 58 كنيسة قبل داعش، وبعد ذلك لم يترك التنظيم كنيسة في سهل نينوى والموصل بدون تدميرها".

وأشاد ساكو بالاستقرار المتحقق في إقليم كوردستان بالقول: "الأمن والاستقرار موجودان في إقليم كوردستان لكن العقلية والثقافة يجب أن تتغير، فهناك خطابات لا تشجع العلاقة مع المسيحيين وهذا غير مقبول".

وذكر أن "مليون مسيحي هاجروا من العراق، فالناس قلقون من المستقبل والوضع الاقتصادي حيث لا يوجد استقرار بسبب الحروب التي تهدف لإنعاش تجارة النفط والأسلحة"، مبيناً أن "الحروب تنتج الفكر المتطرف والفساد، أين يذهب المسيحي أو المسلم الذي يفكر في مستقبل بلاده؟".

ومضى بالقول: "ليس هناك خطة لبناء دولة القانون والمواطنة والعدالة، فالطائفية والمحاصصة تهيمنان على الفكر والثقافة السائدة في كثير من الأحيان هي ثقافة الصحراء".

ويجتمع بابا الكنيسة الكاثوليكية، البابا فرنسيس، وشيخ الأزهر، أحمد الطيب، اليوم الأحد، 3 شباط، 2019، في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، تحت شعار "لقاء الأخوة الإنسانية".

70
رحلات إمرأة كلدانية من مدينة ديترويت لأكثر من 10 سنوات لمساعدة ضحايا الحرب العراقيين
قامت نضال كرمو بعشرين رِحلة إنسانية منذ عام 2007


كرمو تتحدث مع إمرأة داخل مخيم للاجئين والتي تحتاج للمساعدة في الحصول على الدواء لسنوات عديدة. سافرت كرمو الى الخارج لتقديم الإغاثة الى النازحين العراقيين واللأجئين في الشرق الأوسط.

نتاشا دادو
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق

مقاطعة أوكلاند – مشيكان: حين بدأت الحرب على العراق في عام 2003 كان من الصعب للغاية على نضال كرمو المقيمة في مقاطعة أوكلاند أن تجلس من دون فعل أي شيء لمساعدة العراقيين.
بعد سنوات قليلة وفي عام 2007 ذهبت الصيدلانية كرمو في أول رِحلة إنسانية لها الى العراق في مهمة لمساعدة ضحتايا الحرب. ومنذ ذلك الحين قامت بعشرين رِحلة إنسانية الى العراق، إذ بدأت مع جمعية العالم الواحد الطبية غير الربحية، وهي منظمة تُقدم الإغاثة الى مجتمعات الشرق الأوسط.
كانت رِحلتها الإنسانية الأخيرة الى العراق في شهر تشرين الأول الماضي واستمرت على مدى شهر كامل، وكان هناك المزيد من المساعدات التي جلبتها، أكثر مما هو معتاد لكل رحلة. في هذه المرة كان هناك حاويتين من المساعدات الإنسانية مع امدادات طبية بقيمة 665 ألف دولار أوصلتها الى 11 مستشفى في كردستان والموصل التي تُعّد ثاني أكبر مدينة في العراق.


كل حاوية كانت تحمل مواداً من الإمدادات تتراوح قيمتها بين 3300 ألف و500 ألف دولار ويصل حجمها الى حجم نصف شاحنة.
لأكثر من عقد من الزمن سلمت كرمو ما لا يقل عن واحدة أو اثنتين من الحاويات المملوءة بالامدادات في كل مهمة إنسانية. قالت كرمو، هذه لرحلة واحدة فقط، ويمكن أن تتخيل ما قمنا به في 20 رِحلة من هذا النوع.
تُساعد كرمو في الحصول على الامدادات وتعبئتها في الحاويات في مدينة ديترويت، إذ تذهب الى تركيا ومن ثم الى العراق في نهاية المطاف.
 
المخاطرة بكل شيء في سبيل مساعدة العراقيين:
في عام 2014 احتلت الدولة الإسلامية مدينة الموصل وجعلتها معقلاً قوياً لها وأنذرت المسيحيين فيها إنذاراً قاسياً مما حملهم على الفرار من ديارهم، إذ كان الانذار، التحوّل الى الإسلام أو دفع الجزية أو الموت.
قامت كرمو بزيارة الى العراق في العام نفسه لإيصال الامدادات الى ضحايا الأزمة. وبعد 4 سنوات وبعد تحرير الموصل زارت كرمو المدينة خلال رحلتها في تلك السنة.
 

قالت كرمو، ذهبت الى أكثر الأماكن خطورة في هذه الرحلة، ذهبت الى الموصل وليس من المفترض أن أذهب الى ذلك المكان. وحين سنحت لي الفرصة ذهبت الى الموصل التي استحلها داعش مدة 4 سنوات. كنت أسير حول الكنائس وبين المباني التي دمرها داعش أثناء سقوط الموصل. وأضافت، لا تزال هناك الجثث تحت النفايات والأنقاض، حيث رأيت حقائب الظهر والأحذية الرياضية مبعثرة في كل مكان. وقالت، شممتُ رائحة الجثث وبدأتُ في البكاء. وبعد أيام قلائل من مغادرتي للمدينة، بعد 5 أيام، وقعت مأساة في المكان نفسها التي زرتها حيث انفجرت قنبلة وقتلت 3 أطفال في المكان الذي كنت فيه.
وقالت، أنا لا أخاف فالعراقيين يحموني وهم يحبونني. وأضافت، إن المخاطر المرافقة للرحلات الإنسانية هي بلا شك تستحق المجازفة.
وكرمو تقدم المساعدات الضرورية التي تُعّد مهمة جداً لبقاء العراقيين على قيد الحياة والتي من غير ذلك لا يمكنهم الحصول عليها. ويشهد بذلك الفرق بما نقوم به، وإن توقفها ليس خياراً.


كانت المستشفيات التي زارتها في هذه الرحلة تفتقر الى الامدادات الطبية والجراحية وهي بحاجة ماسة، وإلا كيف يمكنهم معالجة الناس حين لا يمتلكون التجهيزات المناسبة. وهكذا، حصلت المستشفيات على الكثير من امداداتنا، والآن يمكنهم مساعدة الناس، ويمكنهم القيام بالعمليات الجراحية لأنهم في النهاية أصبحوا يمتلكون المعدات الجراحية.
يُحييها العراقيون على أنها بطلة
وكرمو هي كلدانية، والكلدان هم من الكاثوليك العراقيين، إذ تُعتبر مدينة ديترويت موطناً لأكبر تجمع كلداني في العالم خارج العراق. ويُقدر تعدادهم بحوالي 160 ألف من الكلدان المقيمين في المنطقة، وفقاً لمؤسسة المجتمع الكلداني. وتُعرف كرمو بشكل واسع، للعراقيين الذين يُشيدون بها كبطلة، في المجتمع الكلداني لمدينة ديترويت وفي الخارج على أنها إمرأة ذات إنسانية عالية ورحيمة. وقالت بأن العراقيين يدعوها "ماما" والدكتورة نضال، وهم يتمنَون أن أكون وزيرة الصحة في العراق فقد ساعدت العراقيين من جميع الخلفيات والطوائف الدينية.
وقالت، أنا أنظر الى الجميع على أنهم بشر، إذ أن يسوع المسيح لم يقل ساعدوا المسيحيين فقط. ترى الفقراء فتساعد أفقر الناس وترى المرضى فتساعد أكثر الناس مرضاً. كيف يمكنك رؤية شخص ليس لديه أيدي أو أرجل وتسألني إن كان مسيحي أم مسلم أم يزيدي. إن ذلك يؤلمني.
ولدت كرمو في العراق ووصلت الى الولايات المتحدة في عام 1980 ودرست في جامعة واين ستيت في ديترويت لتصبح صيدلانية. وقد حصلت على أكثر من 20 جائزة عن عملها الإنساني. وقالت لهذا أعطاني ألله الشهادة الجامعية حتى أتمكن من العودة ومساعدة شعبي، إنه شعور رائع فأنا مباركة.
وحتى قبل حرب العراق بوقت طويل شعرت كرمو أنها مدعوة لتكون إنسانية، وهي تتذكر مشاهدة الصراع الذي يتفجر ويصبح مدمراً. وكانت تعلم في أعماقها أنها في يوم من الأيام ستعمل على مساعدة ضحايا الحرب.
العثور على هدفها في الحياة من خلال العمل الإنساني:
لقد جلب دور كرمو في المجال الإنساني هدفاً لحياتها. وهي تقول: أشعر أن هذا هو جزء من حياتي، فعملي هذا هو كالولادة التي عندها يجب أن لا يحدث التوقف، وأشعر الآن أن هناك معنىً لحياتي. لقد غير ذلك حياتي.
شهدت كرمو بشكل مباشر الخسائر المدمرة للحرب على العراقيين. وقالت، أنها رأت كل هؤلاء الناس الذين فقدوا أرجلهم، وإذا رأيت تقاريرهم فلن تتمكن من النوم ليلاً، وقد رأت الكثير من الدماء وأجزاء الأجسام.
تستخدم كرمو وسائل الإعلام الاجتماعية للمساعدة في نشر الوعي حول محنة العراقيين، وتساهم في العديد من مقاطع الفديو التي تننشرها في تصوير الوضع الذي يُواجه ضحايا الحرب.

قامت كرمو برحلات إنسانية أخرى الى هندوراس والأردن لمساعدة اللاجئين من الأزمة السورية المستمرة.
يشكو الكثير من العراقيين من تدهور نوعية الحياة منذ بداية الحرب على العراق. وقالت، إن معظم الناس الذين ساعدتهم في هذه الرحلة هم من طلاب الكليات الصغار الذين تعرضوا للقصف. ولمعظم هؤلاء الناس منازل جيدة ووظائف جيدة وهم ينحدرون من عائلات ثرية، ولكن تراهم الآن يتسولون في الشوارع.
وقالت، أن أكون سيدة أعمال وأقوم بالأعمال الإنسانية فإن ذلك أمراً صعباً. وأضافت، إن ظهري يؤلمني ولديَّ مشاكل خطيرة في الركبة، ولكني ما زلت حية، فأنا ما زلت أعيش وهذا هو كل ما يهمني. وكانت كرمو تمتلك 3 صيدليات، أما الآن فلديها صيدلية واحدة.
قالت، كان من الصعب للغاية إدارة 3 صيدليات والقيام بالعمل الإنساني معاً، إذ كان عليها الاختيار بين الاثنين. كان عليَّ الاختيار بين الصيدليات الثلاث وجمعيتي الخيرية. لم أستطع إدارة 3 صيدليات مع هذا النوع من العمل، وأضافت، أنا سعيدة بقراري.
لقد جعلها مشاهدة الدمار في الخارج الى التفكير في الأمور بطريقة مختلفة. وقالت، لكوني سيدة أعمال فأنا لاأشتري أشياء باهضة الثمن لنفسي، ولا تهمني الأشياء المادية على الإطلاق، فأنا أعلم أن 3 محفظات يمكن أن تُعيد طفلاً واحداً، وأعلم أين يمكن أن تذهب تلك الأموال.
ينتظر العراقيون عودة المساعدات الإنسانية:
الى جانب المساعدات الطبية، قامت كرمو بتقديم الأدوية والملابس والحفاضات ومنتجات النظافة وآلاف من العكازات والكراسي المتحركة بالإضافة الى مواد أخرى الى النازحين داخلياً من العراقيين والسوريين.


وقالت، لا توجد وظائف ولا يوجد المال للذهاب الى الطبيب أو لإعادة بناء المنازل. وقطاع الصحة الآن هو أسوأ من أي وقت مضى وهناك العديد من الناس الذين يُعانون من الأمراض الخلقية والسرطان ويموتون لأنهم لا يملكون المال ويفتقدون الى التعليم الجيد.
لقد استطاعت من استحداث عيادة لطب الأسنان في العراق وهي تحتاج الى الدعم لتتمكن من الاستمرار. وتتلقى كرمو بإستمرار رسائل من العراقيين يطلبون المساعدة، وهذا هو السبب في أن العديد من العراقيين ينتظرون بالفعل زيارتها القادمة. لكن مواردها محدودة ومساعدة الجميع غير ممكنة.
قالت كرمو،  بالنسبة لبعض الناس وحتى لو لم أتمكن من تقديم المساعدة لهم فإنهم سوف يتفهمون ذلك. وفي بعض الأحيان لا يوجد لديَّ ما يكفي، ومع ذلك لا يُصابون بالجنون بسبب ذلك، إنهم يصبرون، إنهم يحبونني حتى الموت. وإذا لم أتمكن من المساعدة في هذه المرة فهناك مرة قادمة.
وأضافت، بالنسبة لجميع الأشخاص الذين لم أتمكن من الوصول اليهم، لأنه لم يكن لديَّ ما يكفي، فأنا مستمرة بالقيام بالمهام الإنسانية، نحن ما زلنا هنا ولا يزال لدينا الكراسي المتحركة ولا يزال لدينا الكثير من الإمدادات. إن كرمو غير متأكدة من موعد رحلتها الإنسانية  القادمة، إذ يعتمد ذلك على مقدار ما تجمعه من المال الكافي . ولم تكن كرمو قادرة دائماً على جمع المال الكافي. وكانت أحياناً تستخدم أموالها الخاصة. وأضافت، هذه هي الطريقة الوحيدة، إذ كنت أتمنى أن لا أضطر لفعل ذلك، لكنها هي الطريقة الوحيدة. وقالت حتى ربع الدولار يمكن أن يفعل أو يقطع شوطاً طويلاً في العراق. لقد شاهدت فتاة تشتري فطيرة بسعر 22 سنت أميريكي، وقالت لو تبرع كل شخص بدولار واحد لأمكن شراء 4 شطائر.
يبدو أن شغف كرمو بالعمل الإنساني أقوى من أي وقت مضى، إذ قالت، أعتقد أنه لآ أحد سيوقفني في مهمتي هذه لأنني حين أفعل ذلك أقوم به من أجل العالم، فإننا نحتاج فقط الى الاهتمام والعمل من دون أن نتوقع أي شيء في المقابل وسيساعد ألله على استمرار ذلك.


71
من بينها اللغة السريانية .. مسارات تنسق مع اليونسكو لاعتماد العام الحالي  عاما دوليا للغات الشعوب الاصيلة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
في اولى مبادرات مؤسسة مسارات  للتنمية الثقافية والاعلامية  للعام الحالي قامت المؤسسة  باطلاق مبادراتها بالتعاون مع منظمة  الامم المتحدة  لاعتماد عام 2019 عاما دوليا للغات  الشعوب الاصيلة  واصدرت المؤسسة في وقت سابق  كتابا حمل عنوان معجم المفردات المندائية  للباحث العراقي  قيس مغشغش السعدي  الناشط المعروف باهتمامه باللغة المندائية ذات الاصول الارامية والتي تعد من ابرز  اللغات المعرضة  لخطر الانقراض ذلك ان المتحدثين  فيها لايتجاوز عددهم اليوم حسب قول المؤلف 100 فرد..فيما قال الاكاديمي سعد سلوم ان المبادرة اطلقتها مؤسسة مسارات  ليكون معجم السعدي  اول اصدارات المناسبة التي تسعى المنظمة لجعلها دولية  واضاف رئيس مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعالامية في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم ) ان مبادرة  مؤسستنا  تتوافق مع سعي  المنظمة الاممية التي وجهت اليونسكو  للتنبيه  للحفاظ  على لغات السكان الاصليين  في بلدان وجودهم والعمل على المحافظة  عليها ورعايتها وتنشيطها لاسيما اللغة السريانية التي تحظى بموقع متميز من ضمن مناهج  الدراسة في العراق  للحفاظ على ديمومتها بين الناطقين بها ..

72

أبوظبي: «الشرق الأوسط»

يصل إلى الإمارات، اليوم، البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية، في زيارة تستغرق ثلاثة أيام، تعد الأولى إلى منطقة الخليج، للمشاركة في عدد من الفعاليات في العاصمة أبوظبي، من بينها الحوار العالمي بين أتباع الأديان حول «الأخوة الإنسانية»، وهي سابع زيارة لدولة تقطنها أغلبية مسلمة، بعد مصر، وتركيا، والأردن، وبنغلاديش، وأذربيجان، والأراضي الفلسطينية.
ورحب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بزيارة البابا، مشيراً إلى أنها ستسهم في تعزيز قيم التسامح والتعايش والتناغم والتلاقي الثقافي والحضاري بين مختلف مكونات الطيف البشري، بوصفها مبادئ وأسساً راسخة قامت عليها دولة الإمارات.
وقال الشيخ محمد بن راشد، أمس، إن بلاده تستقبل البابا «في وقت نحن أحوج ما يمكن فيه إلى أن نلتقي حول قيم إنسانية مشتركة، ومد جسور إخاء وصداقة، وإبراز نقاط التشابه والتماثل وتحييد عناصر الافتراق ونزع فتيل الفرقة والاحتراب وإطفاء نيران الحقد والكراهية والتمييز الديني والعرقي، والاجتماع على الأهداف والغايات النبيلة التي تسعى إلى العمل من أجل تحقيق السلام العالمي واستقرار البشرية».
وشكر ابن راشد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، على دعوته البابا إلى الإمارات، لحضور «ملتقى الحوار العالمي بين الأديان حول الأخوة الإنسانية»، مشيراً إلى مشاركة نخبة من قيادات وممثلي الأديان والعقائد في العالم، «بما يعكس مكانة دولة الإمارات كعاصمة عالمية للتعايش والتسامح والتآخي والحوار بين الأديان».
وقال نائب رئيس دولة الإمارات: «نرحّب أيضاً بالدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، الذي يضع يده في يد البابا في أبوظبي لتعميق وتوثيق روابط الأخوة الإنسانية، وتأكيد الدور المهم الذي ننتظره من رجال الدين في كل أنحاء العالم لنشر رسالة السلام والمحبة في كل مكان».
واختار البابا فرنسيس شعار «اجعلني أداة لسلامك»، الذي يمثّل غاية زيارته للإمارات، كدعوة لتعاون كل أصحاب النيات الحسنة من أجل السلام، وتشمل زيارة البابا جولة في جامع الشيخ زايد الكبير، وإقامة قدّاس بمدينة زايد الرياضية في العاصمة أبوظبي، ولقاءً يجمعه مع أعضاء مجلس حكماء المسلمين الذي يترأسه الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، وذلك في الرابع من فبراير (شباط) 2019 بجامع الشيخ زايد الكبير.

73
الكنائس المهجورة في اليمن شاهدة على تاريخ فريد من التنوّع


مسيحيو اليمن.. شركاء في صناعة الحضارة وفي الحياة والموت أيضا

عنكاوا دوت كوم/العرب
الحوثيون والقاعدة وداعش شردوا المسيحيين ونهبوا ممتلكاتهم، وشبح الحرب يحصر الخيارات بين الهجرة أو إخفاء الديانة.

في خضم التركيز المسلط على عمليات التحالف الدولي ضد جماعة الحوثي وعلى الأزمة الإنسانية في اليمن، غاب الاهتمام بمعاناة الأقليات، التي تعاني من اضطهاد. ويُستهدف المسيحيون والأقليات الأخرى المتناقصة في اليمن، ويتضاءل أملهم بالحماية من قبل دولة مقسمة، معطلة وآخذة في التدهور. ودفع هذا الوضع عددا كبيرا منهم إلى الهرب خارج اليمن، الذي يشهد ما شهده العراق من ضياع لشواهد على تاريخه المتنوع، على أيدي جماعة أنصارالله (الحوثيين) وتنظمي داعش والقاعدة.

عدن - بينما يستعد البابا فرنسيس لترؤس قدّاس في دولة الإمارات العربية المتحدة التي يصلها الأحد، في أول زيارة لحبر أعظم إلى المنطقة المحافظة التي تعتبر مهد الإسلام، يفقد اليمن المجاور يوما بعد يوم شواهد تنوعه الثقافي والديني والمجتمعي، بسبب استهداف أقلياته، من قبل تنظمي داعش والقاعدة المتشددين ومن الحوثيين الذين يسعون إلى تغيير ديموغرافي في البلاد التي تشهد حربا منذ سنة 2014.

وبعدما كانت مراكز عبادة لأعداد قليلة من المسيحيين، تحوّلت كنائس اليمن إلى مجرد أبنية مهجورة بسبب الحرب، لكنها تبقى رغم ذلك شاهدة على تاريخ من التنوع الإثني. وتقول النيابة الرسولية في جنوب شبه الجزيرة العربية إن هناك أربع كنائس كاثوليكية في اليمن وكنائس أخرى غير كاثوليكية.

ويعاني المسيحيون في اليمن من معاناة مضاعفة، تضييق بسبب الدين، وتداعيات الحرب التي يعاني منها كل اليمنيين. ويشير مسؤولون إلى أن أعدادا من المسيحيين لا يزالون يتواجدون في هذا البلد لكنهم لا يجاهرون بإيمانهم في ظل تصاعد نفوذ جماعات متطرفة.

وكانت كل من عدن في جنوب اليمن، المقرّ الحالي للسلطة المعترف بها، وصنعاء، العاصمة الخاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين، تضم كاتدرائية كاثوليكية. وفي سنة 2015، تعرّضت كاتدرائية عدن للتخريب ولهجمات من متطرفين، ما دفع بالقيمين عليها إلى إغلاقها لأجل غير مسمى.
ممنوع الدخول

عند مدخل كنيسة القديس فرنسيس الأسيزي الكاثوليكية في حي التواهي في غرب عدن، بوابة حديدية ضخمة تبدو عليها آثار الرصاص والصدأ. وكتب على البوابة بخط عريض “ممنوع الدخول”، بالقرب من آية قرآنية “لكم دينكم ولي دين” كتبت على السور الإسمنتي الأبيض المحيط بالكنيسة. ويعلو سطح الكنيسة تمثال ليسوع المسيح، فاتحا ذراعيه، إنّما من دون رأس.

وبحسب محمد سيف، أحد سكان التواهي، فإن الكنيسة تستقبل المصلين “منذ أيام البريطانيين، قبل 140 إلى 150 سنة، وبقيت تقام الصلوات فيها حتى اندلاع الحرب مع الحوثيين” في مارس 2015 حين سيطر المتمردون على عدن قبل أن تطردهم القوات الحكومية بعد أشهر. ويتابع وهو يقف على رصيف في مقابل الكنيسة التي تحيط بها أشجار “تمت سرقتها وتم نهبها”.

وأقدم مسلحون في 2015 على تفجير كنيسة في حي المعلا القريب من التواهي. وأشار سكان إلى أن الكنيسة الواقعة إلى جوار مقبرة مسيحية، كانت عبارة عن مكان عبادة صغير شيّد في خمسينات القرن الماضي في زمن الوصاية البريطانية.

وفي سنة 2016، قتل 16 شخصا على الأقل بينهم أربع راهبات أجنبيات عندما هاجم مسلحون دارا للعجزة أسّستها جمعية تابعة لرهبنة الأم تيريزا. وخطفوا خلال العملية الأب أوزهوناليل (56 عاما) الذي ينحدر من كيرالا في جنوب الهند، قبل أن يطلقوا سراحه بعد أشهر.

ولم تتبن أي جهة الهجمات، لكن السلطات المحلية ألقت باللوم على تنظيم الدولة الإسلامية الذي وجد، إلى جانب تنظيم القاعدة، فرصة لتعزيز نفوذه في اليمن مع استمرار النزاع.
بدأت في اليمن


على مدى عقود، بقي اليمن فريدا في تنوعه بالمقارنة مع جيرانه في الخليج العربي، إذ كان موطنا للمسلمين والمسيحيين واليهود والإسماعليين والبهائيين. ويعتقد أن المسيحية وصلت إلى جنوب اليمن في القرن التاسع عشر عبر الإرساليات الآتية من بريطانيا خصوصا.

وبحسب الأب ليني كونالي المقيم في دبي وعضو النيابة الرسولية في جنوب شبه الجزيرة العربية، وصل الكاثوليك إلى اليمن في العام 1880.

ومع اندلاع ثورة العام 1967 في جنوب اليمن، فرّ العديد من رجال الدين المسيحيين إلى دولة الإمارات العربية المتحدة والخليج. ويوضح كونالي “كلّ شيء بدأ في اليمن، ولذا فإن اليمن مهمّ جدا لنا”.

وأشارت بعض المصادر التاريخية إلى أن بعض القبائل العربية التي كانت على صلة بمركز المسيحية في الحيرة بوسط العراق ساهمت في نشر المسيحية في شبه الجزيرة العربية بما فيها اليمن.

    النائب الرسولي في جنوب شبه الجزيرة العربية المطران بول هيندر يقول بأسف "إنه واقع حزين، ونحن نصلي لأن يحل السلام في اليمن، خصوصا أن الناس يعانون من الجوع، والمجاعة تهدّد حياة الملايين من الناس"

وأكدت نفس تلك المصادر أن اضطهاد النساطرة في الإمبراطورية الفارسية بين عامي 309 و379 دفع المسيحيين إلى الهجرة إلى دول الخليج بما فيها الإمارات العربية المتحدة.

واليوم ومع تنامي هجمات المتطرفين وجد المسيحيون اليمنيون في الإمارات التي عرفت بتسامحها الديني ملجأ لهم للقيام بطقوسهم الدينية والاستفادة من القوانين التي ترعاها الدولة. واستقبلت الإمارات ودول الخليج في السنوات الأخيرة عددا من المسيحيين اليمنيين.

وتشير بلقيس ويلي، الباحثة المتخصصة في شؤون الشرق الأوسط إلى أن الحرب أثّرت على المجتمع المسيحي في اليمن بصورة حادة، وقد فرّ الكثير منهم من البلاد ويتطلعون يوما ما إلى العودة إليها بعد انتهاء الحرب.
على خط التماس


يقول النائب الرسولي في جنوب شبه الجزيرة العربية المطران بول هيندر بأسف “إنه واقع حزين، ونحن نصلي من أجل أن يحل السلام في اليمن، خصوصا أن الناس يعانون من الجوع، والمجاعة تهدّد حياة الملايين من الناس”.

وأكد أن الخدمات التي تقدّمها كنيسته “معلّقة” في اليمن بسبب الحرب، لكنه أشار إلى وجود “راهبات (…) يخدمن الناس منذ عقود وسيواصلن القيام بذلك”.

إلى جانب عدن وصنعاء، تقول النيابة الرسولية إن هناك كنيستين أخريين تابعتين لها في تعز في جنوب غرب اليمن، وفي مدينة الحديدة المطلّة على ساحل البحر الأحمر غربا. وتخضع تعز لسيطرة القوات الموالية للحكومة، بينما يحاصرها المتمردون.

ويسيطر الحوثيون على الحديدة التي شهدت في الأشهر الماضية معارك طاحنة مع محاولة القوات الحكومية استعادتها قبل التوصل إلى اتفاق هش لإطلاق النار. وتوجد فيها كنيسة القلب الأقدس التي تتخذ من إحدى طبقات مبنى مقرا. والمبنى مغلق وتبدو عليه آثار قذيفة.

ويقول عصام، وهو يقطن بجوار الكنيسة، إنه يسكن في الحي منذ 20 عاما، لكنه لم يكن يلحظ في الجوار أي مظاهر دينية ولم يسمع أبدا الصلوات، معللا ذلك بأن المصلين “كانوا هادئين ومنظمين جدا إلى الحدّ الذي لا يلحظهم أحد”.

وأفاد سكان في مدينة الحديدة، أنهم يجهلون موقع هذه الكنيسة، لكن بعضهم وجّه رغم ذلك رسالة إلى البابا.

وقالت ريما (28 عاما) “أتمنى أن يرى صور الضحايا ويعرف كيف يعيش اليمنيون حياتهم، وأن يصلي لأجلنا”.





74



ايلاف / أبوظبي

 يترقب العالم أجمع الزيارة التاريخية للبابا فرنسيس للإمارات، والتي تبدأ مساء اليوم، وهي الزيارة الأولى للبابا لشبه الجزيرة العربية والدول الخليجية، مما يجعلها تحمل قيمة رمزية مهمة على طريق تقارب الأديان وترسيخ قيم التعايش والتسامح والمحبة والسلام، خاصة أن الإمارات تقوم بدور كبير حاضراً وتاريخاً من أجل ترسيخ قيم التقارب والتواصل مع العالم أجمع.

لماذا الإمارات؟

سؤال يتردد في الأوساط العالمية عن رمزية وأسباب اختيار البابا فرانسيس للإمارات على وجه التحديد لتحتضن زيارته الأولى لشبه الجزيرة العربية، والإجابة على ذلك تبدو واقعية إلى حد بعيد، فالإمارات نموذج للتسامح طوال تاريخها، وهذا لا يحدث تزامناً مع 2019 الذي تم الإعلان عنه عاماً للتسامح في الإمارات فحسب، بل لأسباب تتعلق بالحاضر والتاريخ، حيث يوجد في الإمارات 40 كنيسة، وهو العدد الأكبر لدور العبادة المسيحية في جميع دول مجلس التعاون الخليجي، وشبه الجزيرة العربية.

وقد تضاعف عدد الكنائس في الإمارات خلال العقد الأخير ليبلغ 40 كنيسة، وفي الوقت الذي تشتعل المنطقة بنار التعصب الديني، والحروب، والمشاكل السياسية، كانت الإمارات تسير في طريق التقارب والتسامح وترسيخ القيم الإنسانية على أرضها ومع العالم أجمع، فقد تم إقرار قانون في الإمارات يناهض العنصرية، والتعصب الديني، وهو تشريع صادر من الدولة لمحاربة الكراهية بكافة أشكالها، مما جعل ما يقرب من 200 جنسية يتعايشون معاً في تناغم تام، على الرغم من الإختلافات الدينية والمذهبية والعرقية والثقافية.


كما أن هناك ما يقرب من مليون مسيحي يعيشون ويعملون على أرض الإمارات من مختلف الجنسيات، وهم يشكلون ما يقرب من 12 % من سكان الإمارات، الأمر الذي دفع الدولة للتجاوب، بل المبادرة بمد يد التسامح لهم، سواء بالتبرع بالأراضي لبناء الكنائس، أو المساهمة في تشييدها في مختلف إمارات الدولة، كما أن هناك ما يقرب من 80 دار عبادة للديانات غير الإسلامية على أرض الإمارات، حيث لا توجد تفرقة في هذا الجانب، كما يكفل قانون الدولة حق المعتقد الديني للجميع، ويكفل للجميع ممارسة الشعائر الدينية بحرية تامة.

 130 ألفاً في قداس مدينة زايد
 
برنامج زيارة البابا فرانسيس للإمارات يبدء مساء اليوم باستقبال رسمي بمطار أبوظبي، ثم حفل ترحيب في قصر الرئاسة بالعاصمة الإماراتية، ولقاء تاريخي بين الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي، والبابا فرانسيس، وبالنظر إلى إمتداد الزيارة التاريخية 3 أيام، فسوف يكون هناك لقاء بين الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر مع البابا، وتم اختيار مسجد زايد الكبير مكاناً لهذا اللقاء الديني المهم، الذي يحمل رسالة تسامح ومودة وتواصل بين 53 % من سكان العالم، حيث يبلغ عدد أتباع المسيحية والإسلام في العالم ما يقرب من 4 مليارات شخص من بين 7.5 مليار هم سكان العالم، ويشكل المسيحيون نسبة 31.2 % من سكان العالم، فيما تبلغ نسبة المسلمين 24.1 %.

وفي العاشرة والنصف من صباح الأربعاء المقبل، سوف يكون العالم أجمع على موعد مع التجمع الأكبر على أرض الإمارات، بإقامة قداس في مدينة زايد الرياضية بأبوظبي يحضره ما يقرب من 130 ألفا، حيث تتسع مدرجات الملعب لما يقرب من 50 ألفا، فيما يتجمع 80 ألفاً في المناطق المحيطة به لحضور القداس التاريخي، وقد تم توجيه الدعوات إلى الحضور، خاصة أن الإقبال كان كبيراً في ظل وجود مليون مسيحي على أرض الإمارات، إلا أنه لا يوجد مكان يسع لأكثر من 130 ألفاً، مما دفع الجهات المنظمة للحدث الكبير إلى توجيه دعوات لضمان تنظيمه بطريقة جيدة.

75

وكالةعمون

 أعاد الأردن اليوم السبت نحو 1376 قطعة أثرية أصليّة إلى العراق؛ منها 1200 قطعة كانت قد سُرِقَت من المتاحف والمواقع الأثرية.
وجاء تسليم القطع الأثرية خلال توقيع اتفاقيات اقتصادية مشتركة بين البلدين بحضور رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، ونظيره العراقي عادل عبدالمهدي.

وأثنى الجانب العراقي على التعاون الكبير الذي أبدته الجهات المعنية في الأردن في الحفاظ على الآثار التاريخية العراقية ذات الأهمية البالغة للثقافة والحضارة العراقية العريقة والتي تعرضت لمحاولات تهريبها إلى خارج العراق وتم ضبطها في المراكز الحدودية من خلال الأجهزة المعنية في الأردن.

ولم يتوانَ الأردن عن إعادة نحو 1376 قطعة أثرية أصليّة إلى العراق؛ منها 1200 قطعة كانت قد سُرِقَت من المتاحف والمواقع الأثرية في أرجاء العراق لتعود اليوم إلى موطنها ومكانها الأصليّ في العراق مهد الحضارات الإنسانيّة، وذلك انطلاقاً من دوره الحضاريّ في الحفاظ على الطابع الفنيّ والثقافيّ للحضارات العراقيّة.

واعتبر الجانب العراقي أن حفاظ الأردن على هذه الآثار وإعادتها إلى الشعب العراقي ما هو إلا دلالة على حرص الأردن واهتمامه بالموروث الفني والثقافي للشعب العراقي.



[/center]

[/img]

76


النشرة

شدّد بطريرك أنطاكية وسائر الشرق ​يوحنا العاشر يازجي​، على "أنّنا لا نخاف أبدًا ولن تكون هناك نهاية للمسيحيين في المشرق، ونحن باقون وموجودون. نحن أمام المصائب الكبيرة الّتي تحيق بديارنا في ​الشرق الأوسط​، ولكنّنا نؤكّد ضرورة الثبات في الأرض".

ولفت في حديث تلفزيوني، إلى "أنّنا نسعى للعيش في دولة مواطنة مع الإخوة المسلمين في المنطقة، رغم النكسات الّتي حصلت"، معربًا عن أسفه لـ"الصمت المعيب بحقّ الإنسانية، وبشأن المطرانين المخطوفين منذ خمس سنوات في ​لبنان​"، متساءلًا "أين هي حقوق الإنسان؟".

وركّز البطريرك اليازحي، على أنّ "مع الأسف الإنسان في بعض دول العالم يتحوّل إلى سلعة. الكثير فقد حياته والكثيرون خطفوا ولكن لم يحرّك أحد ساكنًا"، منوّهًا إلى أنّ "الحياة في ​سوريا​ تكاد تعود إلى طبيعتها وبدأنا نستعيد الحياة بعد الحرب".

وفي موضوع الكنيسة الأوكرانية وانشقاقها، أوضح أنّ "الأمر شكل جرحًا للكنيسة الأرثوذكسية".

77


الخلبج / أبوظبي: عبد الرحمن سعيد

كشفت كنيسة القديس يوسف الكاثوليكية في أبوظبي والتي ستكون إحدى محطات زيارة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية، عن تسجيل نحو 30 ألف مشارك من اتباع الكنيسة في أبوظبي لحضور القداس الذي سيقام في مدينة زايد الرياضية يوم غداً الثلاثاء؛ حيث تمثل تلك الأعداد أبناء المسيحيين المقيمين في أبوظبي، مضيفة أن تذاكر الدخول لمدينة زايد الرياضية، سلمت لكاهن الرعية الأب جونسون، ومن ثم لكل كاهن رعية من بينهم الأب إيلى الهاشم، مسؤول الرعية العربية والفرنسية والقس في الكنيسة الكاثوليكية في أبوظبي.

اجعلني أداة لسلامك

وأوضحت الكنيسة، أن البابا فرنسيس، سيزور كنيسة القديس يوسف 5 فبراير/‏شباط الساعة 9 صباحاً، وسيقيم صلاة لمباركة جميع الحضور الذين سيبلغ عددهم 100 شخص متضمنين كل الفئات من بينهم تلاميذ مدرسة وكهنة وكبار سن وكفيفين، مشيرة إلى أن أعمال التزيين والتجميل في الكنيسة، أعدت خصيصاً للزيارة تعبيراً عن السعادة البالغة من بينها قص الشجر وزراعة العديد من الزهور وتلميع الجدران ودهن المقاعد، والعمل على تثبيت لوحة ضخمة تتضمن صورة البابا فرنسيس، و إحدى مقولاته الشهيرة «يا رب اجعلني أداة لسلامك».
وخصصت الكنسية، جناحاً لبيع قمصان مطبوع عليها اسم البابا فرنسيس، يبلغ سعر القميص 50 درهماً، وتوزيع كتب تحتوي على أشهر مقولات البابا فرنسيس، ويعمل المنظمون مع شرطة أبوظبي وهيئات حكومية أخرى، على توفير حافلات مجانية تنقل الراغبين في الحضور من نقاط تجمع محددة لضمان استمرار الحركة المرورية العادية لمدينة أبوظبي من دون تعطيل خلال الحدث، وسيحصل الراغبون في حضور القداس على تذكرة دخول وتذكرة مواصلات، وبذلك سيمكنهم استخدام حافلات النقل المتوفرة في الأماكن المحددة، لأغراض تنظيمية، مع مراعاة أن الأطفال البالغة أعمارهم أكثر من سنتين لديهم تذاكرهم الخاصة، وسيتم إنشاء مقرات عدة لنقاط التجمع، والتي ستوجد فيها الحافلات المجانية لنقل الجمهور إلى مدينة زايد الرياضية، ويجب على الأفراد أن يختاروا المقر المناسب لهم وسيسمح لهم بالتنقل فقط من المقر المذكور على تذكرتهم.

2015 احتفلت باليوبيل الذهبي

وأوضح الأب إيلى الهاشم، كاهن بكاتدرائية القديس يوسف الكاثوليكية في أبوظبي في تصريحات ل «الخليج»، أن الكنيسة افتتحت في فبراير/‏شباط 1965، واتخذت اسم القديس يوسف، حتى 25 فبراير/‏شباط 1983 ثم انتقلت إلى مجمع الكنائس في أبوظبي، وفي مارس/‏آذار 2015، احتفلت باليوبيل الذهبي أي مرور 50 عاماً على إنشائها بعدما تبرعت الحكومة بقطعة أرض لبناء مكان لعبادة الآلاف من المسيحيين المقيمين في البلاد.
وأضاف: «الكاتدرائية تابعة بطبيعة الحال للفاتيكان مباشرة، وتحديداً لأبرشية جنوبي شبه الجزيرة العربية، التي تضمّ الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى سلطنة عُمان واليمن، وهنا، لا بدّ من الإشارة إلى وجود أبرشية ثانية تحت اسم»أبرشية شمالي شبه الجزيرة العربية«وهي تضمّ بدورها دولاً أخرى».

وقال: «في زمن صراع الحضارات، تقدم دولة الإمارات، نموذجاً يحتذى به من ناحية احترام الجاليات الموجودة على أرضها والحرية الدينية التي يعيشها المسيحيون في أرض خير وبركة، ونمارس طقوسنا بكل حرّية ومن دون أية عوائق، نقرع الأجراس داخل الكنيسة، ونسير في الباحات الخارجيّة للكنائس، في أبوظبي «كما في كلّ الأبرشيّة»، جاليات وطوائف متنوّعة، والقداديس تُقام حسب الطقوس اللاتينية إجمالاً والذي يجمع الكل، وبلغات مختلفة، كما أننا نقوم بالاحتفال، مداورة، بحسب الماروني والبيزنطي، المؤمنون، الذين يقصدون الكنيسة، وهم من لبنان، سوريا، فلسطين، الأردن، مصر والعراق، وأوروبا وأمريكا، إضافة إلى الأكثريّة من المُصَلّين الفلبينيين والهنود الموجودين بمئات الآلاف».
15 ألف مسيحي عربي

وذكر أنه ليست هناك أرقام رسمية عن عدد المسيحيين العرب في أبوظبي، لكن تقديرياً يمكن القول إنه هناك ما يقارب خمسة عشر ألف مسيحي عربي، فيما يقدر عدد المسيحيين من أصول فلبينية وهندية ب 200 ألف، ونشكر الله دائماً على حضور المؤمنين؛ حيث تزدحم الكنائس بالمصلين، خصوصاً خلال فترة الأعياد.
وأشار إلى أن النشاطات الرعوية تتوزع بين أبوظبي ومنطقتي المصفح والعين، بشكل أسبوعي، على رأس هذه النّشاطات، «التّعليم المسيحي للأولاد» من عمر 4 وحتّى 16؛ حيث يتوافد إلى الكاتدرائيّة نحو 850 طفلاً، كل يوم خميس في أبوظبي، و120 في العين كل يوم السبت، وذلك لمتابعة التعليم المسيحي، الذي يقوم به 65 معلماً ومعلمة تابعين للرعية وجميعهم متطوعون، يتبعون دورات تنشئة وتدريب على المنهجيّات، يقوم بها مختصون، وللبالغين أيضاً حصتهم من التنشئة المسيحية والروحيّة واللاهوتية، على سبيل المثال، تنظيم أنشطة تهدف إلى نشر تعاليم الإنجيل والكنيسة في صفوف البالغين من المسيحين.
وأوضح أن المسيحيّة دين محبة لا دين استفزاز، لذا، نكنّ فائق الاحترام والمودة لدولة الإمارات ولحكامها وشعبها الكريمين، مضيفاً أن العمل التبشيري يبدأ مع المؤمنين داخل الكنيسة ويمتد إلى منازلهم؛ حيث نقوم بزيارة العائلات من الجاليات المسيحية، وتبركة بيوتهم، إضافة إلى زيارة المرضى، كما نقوم بالاحتفال بالأسرار كالزّواج والعماد.
وأضاف، أن رسالتهم ترتكز على نشر التّعاليم المسيحية بين المؤمنين، ليصبح كلّ فرد بمثابة رسالة محبّة، كما الرّسل الأوائل، الذين قيل عنهم «أنظروا كيف يُحِبّون بعضهم» و«من ثِمارِهم تعرفونهم».
وقال: «نشكر الله دائماً على إمكانية وجودنا في هذا البلد الكريم، الذي يسهر على أَمْننا، ويفتح أبوابه أمام الكثير من السّاعين وراء لقمة عيشهم وتأمين مُستقبل زاهر لهم ولعائلاتهم، كما أنه يفتح أمامنا أكثر من باب للتّعبير عن معتقداتنا وإيماننا، موجهاً الشكر لدولة الإمارات وشعبها وحكّامها في صلواتنا، داعين لها بالازدهار الدّائم والنّجاح».


78
4 - إعداد: محمود غزيّل
اعتبر تقرير لصحيفة ذي اندبندنت، أنه على الرغم من زيارة بابا الفاتيكان لدول ذات أغلبية مسلمة في السابق، إلا أن وصوله إلى دولة الإمارات العربية المتحدة سيكون مميزاً وعلامة فارقة.
واعتبر التقرير أن الأكثر تميزاً في زيارة البابا فرنسيس إلى الدولة، سيكون بإقامته واحداً من أكبر القداسات في الهواء الطلق حول العالم، وبالأخص في منطقة شبه الجزيرة العربية حيث تتواجد "عاصمة الإسلام"، مدينة مكة المكرمة.
ويتزامن توقيت الزيارة مع المرحلة الحرجة من التاريخ حيث شهد العالم صعود المجموعات الإسلامية الإرهابية وازدياد الهجمات المتطرفة على المسيحيين في البلاد العربية، ما أدى إلى مقتل وفرار عدد كبير منهم.
وسلط التقرير الضوء على أن تواجد المسيحيين في منطقة شبه الجزيرة العربية ليس بالأمر الحديث، إذ أن آثار مبنى دير مسيحي الذي تم اكتشافه في 1992 على جزيرة صير بني ياس في أبوظبي هو أكبر دليل على مدى التسامح والعيش المشترك بين الأديان في المنطقة.
وذكر التقرير أن المسيحية تشكل ما يناهز 12.6% من ديانة القاطنين في الإمارات، وهذا الرقم مرشح للارتفاع.
ولم يغفل التقرير الإشارة إلى أن دولة الإمارات تسمح بالاحتفال العلني بالأعياد ذات الطابع المسيحي مثل الفصح أو الميلاد أو رأس السنة، كما أن حكام الإمارات تبرعوا لبناء الكنائس على مدى السنوات الـ12 الأخيرة ما ضاعف عدد الكنائس إلى نحو 40 منها، وهو أكبر عدد بين دول مجلس التعاون الخليجي.
ومع ذلك، فإن زيارة البابا فرانسيس، تأتي في وقت لا يمكن أن يكون أفضل من ذلك، مع اتخاذ دولة الإمارات تسمية "عام التسامح"، الأمر الذي يشكل فرصة مناسبة للطرفين.
ففي حين يود البابا فرانسيس الحرص على حماية المسيحيين القاطنين في المنطقة الخليجية والعربية بشكل عام، يود أيضاً في الجهة المقابلة إصلاح الأضرار التي سببها سلفه، البابا بنديكتوس السادس عشر، الذي لم يساو فقط بين الإسلام والعنف، بل أيضاً عمد إلى إعطاء تصاريح قديمة تعود للقرون الوسطى، بحسب "ذي اندبندنت"، تسيء للنبي محمد.
ويختم التقرير بالتأكيد على أهمية الزيارة بكل ما تحمله من معنى، وبالأخص في ملف تعزيز التفاهم بين الفاتيكان ودول الخليج العربي والعالم الإسلامي على حساب المجموعات الدينية المتطرفة.

79


عنكاوا كوم / النهار

في رحلته الى أبوظبي لاستقبال البابا فرنسيس والمشاركة في لقاء الأخوة الانسانية، بدا البطريرك مار بشارة بطرس الراعي مرتاحاً لتأليف الحكومة، هو الذي حمل بشدة على الخلافات التي عطلت عمل المؤسسات وتركت البلاد بلا سلطة تنفيذية طوال تسعة أشهر ونزل بثقله لانهاء الشلل.

وهنأ في دردشة مع النهار" على متن الطائرة ، اللبنانيين بالحكومة الجديدة، وتمنى لها انطلاقة سريعة في العمل لتعويض الخسائر التي لحقت بالبلاد.

وعن زيارة البابا الامارات وما يتخللها من فعاليات، قال أنها تنطوي على أهمية سياسية ومعنوية كبيرة، وتوجه رسالة الى مسيحيي المنطقة للتشبث بأرضهم وللمسلمين أيضاً.

و الراعي الذي أبدى مراراً في عظاته قلقه حيال هجرة المسيحيين، ناشد السوريين والعراقيين والفلسطينيين واللبنانيين، مسلمين ومسيحيين، "عدم مغادرة أوطانهم والعيش معاً للحفاظ على مسيرة تاريخهم المشترك والثقافة التي بنوها أحدهم مع الآخر عبر التاريخ".

ولفت الى ان الدول لا تقوم على ارض ومؤسسات فحسب، وانما ايضاً بثقافاتها. والرسالة الأهم في زيارة البابا تصب في هذا الاتجاه ونقول لسكان هذه المنطقة: حافظوا على وجودكم وتراثكم وواصلوا كتابة التاريخ معاً".

بالنسبة الى الراعي، يحتاج العالم الى "شهادة الاثنين، العالم الاسلامي بحاجة لشهادة المسلمين عن المسيحيين والعالم المسيحي او الغربي يحتاج الى المسيحيين في هذا الشرق ليقول له حقيقة الاسلام'.

وبعد تزايد هجرة مسيحيي الشرق في السنوات الاخيرة، هل يعتقد ان زيارة البابا يمكن ان تشكل عامل طمأنة، يقول أن "الزيارة مهمة في هذا الشأن والنداءات ايضاً، ولكن هناك حاجة الى أكثر من ذلك. اذا لم يكن هناك استقرار ولم تتوقف الحروب ولم تنطلق المسيرة الاقتصادية لن يعود أحد، لا المسلم ولا المسيحي. زيارة البابا تكتسب أهمية على المستويات السياسية والأخلاقية والمعنوية والروحية، ولكن في المقابل على السلطات المدنية والسياسية العمل لتحقيق الاستقرار واطلاق الاقتصاد لكي يتمكن الناس من العيش. فحتى وقت السلم حصلت هجرات بسبب غياب السلم الاقتصادي".

والى العامل الاقتصادي، يزيد البطريرك على أسباب الهجرة، صعود التيارات الراديكالية. وعلى هذا الصعيد، يشدد على وجوب توجيه نداء الى الدول الكبرى التي تسلح التنظيمات الارهابية وتدعمها بالمال وتقدم لها غطاء سياسياً لشن حروب باسم مشروع الشرق الأوسط الجديد، والفوضى البناءة، محذراً من ان الارهاب عندما يفلت من عقاله لا يستطيع أحد أن يوقفه، وقد دفع ثمنه المسيحيون والمسلمون".

وهل هو مطمئن على لبنان، أجاب "اكيد، ونهنىء اللبنانيين بالحكومة ونتمنى لها انطلاقة سريعة للتعويض عن الأشهر التسعة التي ألحقت ضرراً كبيراً وخصوصاً بالاقتصاد". وأقرّ بأن التحديات كبيرة "وخصوصاً الاقتصادية والمالية".


80

المدى / سعد سلوم

تترك وفاة الأمير "تحسين بك" فراغاً يصعب تعويضه في المجتمع الآيزيدي، إذ قاد الراحل مجتمعه بحكمة لمدة تجاوزت سبعة عقود، و خلال فترة حكم معقدة إتسمت بالتحولات العنيفة لإنظمة سياسية ملكية وجمهورية. قاد الأمير الحكيم مجتمعه في أوج صعود سلطة البعثيين، وأحسن الحفاظ على توازنات القوى المتصارعة بعد إنحدار سلطتهم وانهيارها في سبيل حماية الآيزيديين وسط صدام عربي كردي محتدم.
لذا، فإن إنطلاق اسئلة داخل وخارج المجتمع الآيزيدي عن مصير المؤسسة الأميرية بعد وفاة أميرها، يعكس جدلاً آيزيدياً داخلياً حول مستقبل الأقلية الدينية بعد الإبادة، بعد نهاية حقبة تقاليد الهيمنة على شؤون الاقليات الدينية، والتي ميزت علاقة الدولة بجماعاتها الدينية منذ إنطلاق مشروع بناء الدولة/الأمة في العراق المعاصر.
اعتقد إن المرحلة الراهنة تتطلب أختيار أمير جديد للآيزيديين ضمن المحددات الأتية :
1- هذه المرة الأولى منذ أكثر من سبعة عقود يتاح للآيزيديين أن يكون لهم كلمة مستقلة في بناء تقاليد جديدة لإختيار زعاماتهم، وفي ظل التحديات التي يواجهونها بعد داعش، ووقع الإبادة وتأثيراتها الحاسمة سيكون الأختيار "إختبارا" لنجاح الإصلاح المؤسسي داخل المجتمع الآيزيدي.
2- يجب أن تكون الكلمة الفصل في أختيار الأمير الجديد للآيزيديين وحدهم، ولا أقصد المجلس الروحاني فحسب، بل أن يكون للأفراد العاديين رأيهم الذي يمكن تمثيله بطريقة ما يقترحها الناشطون و تطورها النخب الآيزيدية الفاعلة داخل وخارج العراق وأقليم كردستان.
3- أن يكون إختيار الأمير الجديد مجرداً من الضغوط السياسية الداخلية العربية أو الكردية، كما الأقليمية التي تستخدم رافعات من قوى سياسية داخلية لتحقيق السيطرة على وجود وهوية الأقلية وأصواتها الانتخابية وأراضيها الإستراتيجية في سنجار.
4- على سياسة التدخل في شؤون الآيزيديين أن تتوقف عند هذا الحد التاريخي الفاصل، إذ طالما تدخلت الحكومة العراقية (الملكية والجمهورية البعثية بالذات) في إختيار أمير للطائفة أو بديل عنه على نحو أحدث انشقاقاً داخلياً في المجتمع الآيزيدي (حللت التفاصيل في كتابي عن الآيزيديين المنشور 2016)، على مثل هذه السياسة (وأشباهها) أن تتوقف حتى لو مثلتها قوى سياسية داخلية تدعي تمثيل مصالح الآيزيديين، في حين بات من الواضح سعيها للتحكم في هوية الإيزيديين وولاءهم.

سيناريوهات إصلاحية
1- (زعامة إنتقالية):- عادة ما تتجه الإصلاحات المؤسسية لقيادة الجماعات الدينية في الفترات الانتقالية الحرجة من مرحلة تسودها الزعامة الفردية الى مرحلة من القيادة الجماعية، يتبلور من خلالها انتقال الجماعة من رمزية الفرد الزعيم الى نوع من القيادة الجماعية تعكس مزيداً من المأسسة او التشاورية. لعل أبرز مثال على ذلك في التاريخ الديني المعاصر في الشرق الأوسط، إنطلاق المؤسسات الإدارية البهائية بعد وفاة الزعيم البهائي "شوقي أفندي 1897-1957"، وبعد فترة إنتقالية قاد فيها الطائفة البهائية مجموعة من الأفراد أطلق عليهم تسمية "أيادي أمر الله".
2- (زعامة جماعية):- في بعض الحالات المقارنة، تفرض المرحلة الانتقالية توزعا للقوى لا يسمح بظهور زعيم واحد للطائفة، لا سيما مع عدم وجود كاريزما معادلة للزعيم القديم، أو بسبب تنامي النقد للتفرد بالزعامة، مثال ذلك حالة الولي الفقيه في الحالة الإيرانية، والمرجع الشيعي الأعلى في النجف الأشرف في الحالة العراقية، إذ تناقش سيناريوهات ما بعد السيستاني في العراق وما بعد خامنئي في إيران ضمن توقعات لا تتضمن مرشدا أعلى (متفردا) في الحالة الإيرانية، بل مجلساً بديلاً عن الحكم الفردي المطلق، في حين من المتوقع سيادة مشهد تعددي من نفوذ مراجع شيعية مختلفة التأثير من آيات الله بديلاً عن مرجع أعلى في الحالة العراقية، وذلك على نحو أنتقالي قد يستمر أكثر من عقد قبل ظهور مرجع أعلى جديد. وبالمثل يطرح النقاش الآيزيدي الإصلاحي فكرة قيادة جماعية بديلة في ظل ظروف المرحلة إلانتقالية، ما يعكس رغبة عامة من أفراد (جيل ما بعد الإبادة) في قدر أوسع من الدمقرطة والمأسسة والتشاورية.
3- (الإقتراع العام الحر):- تخيل سيناريو الانتخاب الإقتراع الحر المباشر يفرض فكرة المقارنة مع الأقلية المندائية، ففي الحالة الأخيرة دشن المندائيون إصلاحات لمأسسة الطائفة بثلاثة مجالس لقيادة شؤونها؛ هي: المجلس الروحاني لإدارة الشؤون الدينية (يضم رجال الدين)، ومجلس العموم الذي يمثل برلمان الطائفة بمهام تتراوح بين التشريع والرقابة، ويضم ممثلي العائلات المندائية ينتخبون بطريقة الانتخاب الحر المباشر. وأخيراً مجلس الشؤون الذي يقوم بإدارة الشؤون اليومية للمندائيين، ويجري انتخابه من مجلس العموم بطريقة الاقتراع الحر المباشر. وكان التطور الأهم –من وجهة نظري- يتعلق بإنتخاب رئيس الطائفة من قبل أفراد الطائفة على نحو يعبر عن أختيار حر متحرر من التدخل السياسي للدولة، وجعل منه قرارا يعكس الإرادة الشعبية للناخبين المندائيين. ويمكن تصور تطوير سيناريو مماثل في السياق الإيزيدي.

سيناريو قيادة نسوية
في هذا السياق، أطرح دعوة تتضمن رهاناً شخصياً على حيوية المجتمع الآيزيدي، وعلى نحو يتضمن رسالة قوية للمجتمع الدولي من جهة، وللمجتمع العراقي بشكل خاص، ولمجتمعات الأقليات العراقية بشكل أخص. وهي بإختصار أختيار "أميرة" لقيادة الإيزيديين في الفترة المقبلة.
يبرر هذه الدعوة قدرة المجتمع الآيزيدي على الإصلاح والتكيف مع كافة التحديات، وما أثبتته المرأة الآيزيدية من صلابة وشجاعة ملفتة خلال تاريخ الآيزيديين المعاصر وبشكل خاص خلال الإبادة الأخيرة. وفي الواقع، فإن ثقتي بقدرة المرأة الآيزيدية على قيادة المجتمع الإيزيدي تؤيدها شواهد معاصرة، فألاميرة "ميان خانون" 1873-1956، من سلالة أمراء الآيزيديين، نجحت في لعب دورً هامً في إدارة شؤون أقليتها الدينية بعد أغتيال زوجها علي بك عام 1913م، وبفطنة وذكاء منقطع النظير إستطاعت أقناع الحكومة العراقية وغالبية وجهاء ومتنفذي الآيزيدية بتنصيب إبنها (سعيد بك) كأمير للآيزيديين وأن تكون هي الوصية عليه، وبذلك أصبحت صاحبة النفوذ الفعلي على الآيزيديين، ونجحت في إدارة شؤونهم بكل قدرة ودراية. وبعد وفاة أبنها الامير سعيد بك عام 1944م، اختارت هذه المرة حفيدها (تحسين) للإمارة، على الرغم من إنه لم يكن يتجاوز الثالثة عشرة من العمر، لكنها تمكنت من فرض خيارها واصطحبت حفيدها إلى بغداد لتحصل على موافقة ملك العراق على اختياره، وصارت وصية على حفيدها إلى أن بلغ سن الرشد، وكان هذا يعني، عملياً، بإنها فرضت أستمرار حكمها الفعلي للأيزيديين طوال عقود، وللمرة الثانية. واعتقد بإن مقترح أختيار أميرة للأقلية الآيزيدية يمثل دعوة لإستمرارا التقاليد التي أرستها الأميرة الصلبة الإرادة "ميان خاتون"، وتدشين مرحلة جديدة في تاريخ الأقليات الدينية في الشرق الأوسط تقود فيه أميرة أقلية دينية واجهت محنا متراكمة يصعب تخيلها طوال عقود، وعلى نحو يضع ما أرسته الأميرة "ميان خاتون" في سياق التحدي الحالي الذي يواجهه المجتمع الإيزيدي بعد الإبادة.
من جهة ثانية، يؤيد الواقع الراهن تحمل المرأة الإيزيدية لعبء القيادة في تمثيل مجتمعها أمام العالم أجمع، فالشابة الآيزيدية "نادية مراد" تحولت الى أيقونة للشجاعة تلهم النساء في كل بلدان الدنيا، وبقدرتها على تجاوزمحنتها، أصبحت لساناً يفضح اضطهاد النساء المنهجي بناء على أسباب إثنية أو دينية، وأصبحت رمزاً على قدرة النساء الخلاقة على مواجهة التحديات والصعاب في ظل نزاعات الشرق الأوسط. تحدثت نادية في مجلس الأمن عن المعاناة والانتهاكات الجنسية التي تعرضت لها حين كانت مختطفة لدى تنظيم داعش المتشدد، مع نساء أخريات وأطفال. وأمام أعضاء المجلس الـ15، روت قصتها التي تمثل قصص جميع بنات جنسها، وطالبت بالقضاء على داعش ومحاسبة المتشددين الذين يتاجرون بالبشر وينتهكون حقوق المرأة والطفل. ثم أنطلقت في جولة عالمية للتعريف بقضية الآيزيديين ومعاناة النساء الآيزيديات، فظهرت في مقابلة مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والرئيس اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس والامين العام للامم المتحدة بان كي مون الخ، والتقت قيادات دينية اسلامية مثل شيخ الأزهر أحمد الطيب في شهر كانون الأول 2015، و تحدثت في وسائل إعلام عربية ودولية، وجاء فوزها بجائزة نوبل للسلام ليجعل منها أيقونة شجاعة تلهم النساء المعنفات عبر العالم.
والمهم من وجهة نظري قراءة الدلالات الداخلية لتحول "نادية" الى متحدث أول بإسم مجتمعها على طريقة نظرية (التحدي والإستجابة) للمؤرخ البريطاني أرنولد توينبي، فقد فرضت "الإبادة" كتحد وجودي "إستجابة" ترتب عليها تغيير بنية الجماعة الدينية ورعاتها ومقاوليها الإثنيين، وسرعان ما برز متحدثون جدد بأسم الطائفة نافسوا قادته وزعماءه التقليديين، فقد أصبحت ناجية من مجزرة كوجو أبرز شخصية تمثل الإيزيديين على مستوى دولي.
ليس هذا فحسب، بل كان تأثير الإبادة الإيجابي متمثلا في تغيرات أخرى، فقد تحول الخطاب على صعيد المؤسسات التقليدية للطائفة الآيزيدية على نحو نجح في احتواء حجم الحدث وتأثيراته، إذ اصدر المرجع الديني الاعلى للأيزيديين "بابا شيخ" بيانا تصدى فيه لمحاولات تغيير عقيدة الآيزيديين الدينية مؤكدا على انها تمت بالاكراه، وطمأن الآيزيديين من انها لن تؤثر على نقاء الانتماء الى الآيزيدية، كما إشار البيان الى اهمية استقبال المختطفات والمختطفين منهم، لكي يعودوا الى ممارسة حياتهم الطبيعية والاندماج في المجتمع مجددا. وقد اصبحت قصص الزواج بالناجيات مثالا مؤسسا لهوية آيزيدية متخطية لفعل الإبادة، وإعلانا عن انعتاق من تقاليد المجتمع التقليدية التي كانت تضطهد المرأة وتنظر لها بدونية، او لا تتقبلها بعد اغتصابها، وبهذا الفعل وهذه القصص تمكن الآيزيديون من ان يظهروا للعالم صورة اخرى تتجاوز التنميط والاحكام المسبقة عن مجتمع تقليدي مغلق. وبالمثل كان بيان الأمير ينطلق من وعي بحجم وتأثير الحدث. لذا، أعتقد بإن الإصلاح ليس ضروريا فحسب، بل إنه ممكن، ومن علاماته تصاعد الخطاب الذي يرهن مستقبل الوجود الآيزيدي بإجراء إصلاحات في البيت الداخلي للآيزيدية، فنتيجة للتحديات التي تواجه جماعة غير تبشيرية تمر بتحولات اجتماعية عنيفة، ترددت دعوات من النخب الآيزيدية للإصلاح الداخلي، وتمركزت حول إصلاح البنية الدينية التقليدية للجماعة، سواء من حيث إصلاح المؤسسة الدينية، أم إصلاح نظام الطبقات التقليدي. فالأولى ترزح تحت تأثير نظام طبقي ثيوقراطي، جعلها غير مؤهلة لمواكبة تحديات الحاضر، ونظرا للافتقار إلى مرجعية موحدة للأيزيديين، طُرح مشروع (المجلس الآيزيدي الأعلى)، بهدف توسيع تمثيل مختلف شرائح وطبقات المجتمع الآيزيدي، وقاعدة مشاركتهم في إدارة شؤون الجماعة، وعدم حصر التمثيل الأهم للآيزيديين في المجلس الروحاني للطائفة، والفكرة أن المجلس سيكون "شبه برلمان" للأقلية الدينية بعيدا عن تأثيرات التيارات السياسية للجماعات الأكبر يحافظ على استقلاله وتمثيله الفاعل للآيزيديين، ورفع درجة مشاركتهم في الحياة العامة، وتقديم جسم موحد يضم مختلف طبقات المجتمع الآيزيدي وتوجهاته الفكرية والثقافية. كما ترددت دعوة أخرى لإصلاح النظام الطبقي للآيزيدية من خلال الاعتراف بالطبقة السابعة لتجاوز مشكلة عدم الزواج بين الطبقات. وهذه الحزمة من الإصلاحات ما كان بالأمكان مجرد التفكير فيها قبل عقود، بل لم يكن ممكنا تقبل التحدث عن بعضها علنا قبل الإبادة. ختاما، أنا مؤمن بشجاعة المرأة الآيزيدية، ولدي ثقة بقدرة النساء على تولي مناصب قيادية، وخلال السنوات الماضية تحدثت مع ناشطات آيزيديات من مختلف المناطق : سنجار، دهوك، اربيل، وحتى بغداد، وما أزال مبهورا بقدرتهن الفائقة على تجاوز الصعاب وإرادتهن الأسطورية في النضال من أجل حقوقهن الاساسية، لذا، ليست دعوتي لإختيار "أميرة" تتزعم الآيزيديين في المرحلة المقبلة مجرد سيناريو خيالي، بل قد تكون خطوة تفرضها التحديات الراهنة.


81

وكالات

يحدد مجلس كنائس الشرق الأوسط آليات العمل المستقبلية، حيث يضع أهداف كل مرحلة وفق الطلبات الملحة، والأولويات التي تساهم في خدمة المجتمع المسيحي خاصة، والعالم بشكل أوسع.

الدكتورة ثريا بشعلاني، الأمينة العامّة لمجلس كنائس الشرق الأوسط، قالت إن المجلس يعمل وفق أولويات وبرنامج، مشيرة إلى أن المجلس يمارس دوره وفق رؤية ورسالة وأهداف وسياسات محددة توجه أعماله وبرامجه.

مجلس كنائس الشرق الأوسط، وضع أمام عينيه رفع الصلاة من أجل عودة الانتظام إلى عمل المؤسّسات الدستورية في لبنان، لا سيّما الإسراع في تشكيل الحكومة، وإحلال السلام في سوريا وعودة كريمة وآمنة للنازحين إلى وطنهم، واستعادة العراق عافيته وعودة المقتلَعين من أبنائه إلى أرضهم، وتحقيق قيام دولة فلسطين بما تنصُّ عليه القرارات الدولية ذات الصلة وعودة اللاجئين بما يصون هويّتهم الوطنية ويحمي منطق العدالة.

كما أعلن المجلس رفض قرار إعلان القدس عاصمة لدولة الاحتلال، ودعم استقرار الأردن، والإشادة بافتتاح كاتدرائية ميلاد السيّد المسيح ومسجد الفتّاح العليم في مصر في آنٍ واحد معًا، لما لذلك من دلالة على الوحدة الوطنية، وزيادة الجهود الحوارية الدافعة باتّجاه توحيد جزيرة قبرص.

وأوصى مجلس كنائس الشرق الأوسط بدعوة المجتمع الدولي والعالم العربي إلى العمل على الإفراج عن المطرانين المخطوفَين يوحنّا إبراهيم وبولس اليازجي، والكهنة والعلمانيين المخطوفين، وإدانة كلّ أشكال التطرّف والإرهاب، والتمنّي أن يتمّ التعاون بين الكنائس والمرجعيّات الإسلامية لبناء خطابٍ ديني قائم على الإيمان النقيّ بقِيَم المحبّة والسلام والعدالة الاجتماعية والحوار، والسعي لبلورة خارطة طريق من أجل صياغة هويّة المواطنة ضمن دول مدنيّة تحترم التعدّدية.

واستنكر المجلس الهجمة التي شنّتها إحدى المؤسّسات الصهيونية على برنامج المرافقة المسكونية في فلسطين المحتلّة، وكان مجلس الكنائس العالمي قد أنشأ هذا البرنامج، بناءً على طلب من رؤساء الكنائس في القدس، عام 2002.

وكانت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط، اجتمعت أواخر يناير الماضي، في لبنان، وفق ما صرح به الأب هاني باخوم المتحدث باسم الكنيسة القبطية الكاثوليكية.

وعقدت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط، اجتماعها الدوري في مقرّ بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، العطشانة – بكفيّا، لبنان، أواخر يناير 2019، برئاسة مار إغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم أجمع، رئيس المجلس عن عائلة الكنائس الأرثوذكسية الشرقية، والكردينال مار لويس روفائيل ساكو، بطريرك بابل للكلدان، رئيس المجلس عن العائلة الكاثوليكية.

وضم الاجتماع القس الدكتور حبيب بدر، رئيس الاتّحاد الإنجيلي الوطني في لبنان، رئيس المجلس عن عائلة الكنائس الإنجيلية، واعتذر عن الحضور لأسباب صحّية يوحنّا العاشر، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس، رئيس المجلس عن عائلة الكنائس الأرثوذكسية.

في اليوم الأوّل، وقبل انطلاق أعمال اللجنة التنفيذية، وبعد صلاة افتتاحية، وتحيّة لروح الأنبا بيشوي، عضو اللجنة التنفيذية، والمتنيّح في مصر، عُقِدت ندوة لاهوتية – مسكونية تحت عنوان “أطلب العدل فحسب” (تثنية الإشتراع 16: 18-20)، أدارها الخوري إدغار الهيبي، مدير المعهد العالي للعلوم الدينية في جامعة القديس يوسف في بيروت.

وتكلّم في الندوة كلٌّ من الدكتور دانيال عيّوش، أستاذ في معهد القديس يوحنّا الدمشقي اللاهوتي في جامعة البلمند، والقسيسة نجلاء قصّاب، رئيسة الإتّحاد العالمي للكنائس المصلحة، مديرة دائرة التربية المسيحية في السينودس الإنجيلي الوطني في لبنان وسوريا، والدكتور المحامي ملحم خلف، رئيس جمعية فرح العطاء.

واختُتِم اليوم الأوّل بخدمة الصلاة المسكونية بمناسبة أسبوع الصلاة لأجل وحدة الكنائس، بمشاركة رؤساء المجلس، ومار إغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، والكردينال مار بشارة بطرس الراعي، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للموارنة، والمطران جوزف سبيتيري السفير البابوي في لبنان، وعدد من المطارنة والقسس والكهنة والراهبات والمؤمنين من مختلف الكنائس، وذلك في كنيسة مار سويريوس الكبير بالمقرّ البطريركي للسريان الأرثوذكس.

82
اعلام البطريركية /الأب نوئيل فرمان

في صباح يوم السبت 2 شباط 2019 انطلق نحو مدينة بعقوبة في محافظة ديالى موكب غبطة أبينا البطريرك الكردينال مار لويس ساكو، ومعه معاونه سيادة المطران مار باسيليوس يلدو، والأب نوئيل فرمان، سكرتير الكردينال؛ كما رافقه السيد رعد كجه جي رئيس ديوان أوقاف الديانات المسيحية الإيزيدية والصابئة المندائية، ومعه المهندس هاني قسطو مدير مكتب رئيس ديوان الأوقاف.


وأمام الكنيسة كان في الاستقبال المؤمنون من ابناء كنيسة أم المشورة الصالحة للكلدان وعدد كبير من الزوار والناشطين، خصوصا الذين بادروا مع اخوتهم المسيحيين إلى بذل الجهود لترتيب الكنيسة وتنظيفها وإعدادها بحد طيب من الجاهزية لإقامة المراسيم الدينية.

وبعد الكلمات الودية المتبادلة مع وجهاء المحافظة والمسؤولين الامنيين، والناشطين في محافظة ديالى، احتفل غبطته بالقداس، بمشاركة جميلة من المؤمنين وحضور طيب من المواطنين، قدم خلاله سيادته توضيحات عن رموز شعائرنا الدينية، والمعاني الانسانية والبنوية التي تتضمنها صلاة (ألابانا). وكرم غبطة مار لويس الناشطين على جهودهم المبذولة في الكنيسة وأشاد بتعاونهم وغيرتهم الوطنية وبين لهم عزم البطريركية بتقديم العون لتنشيط مكانة هذه الكنيسة ومؤمنيها الذين يبلغ عددهم حوالي 10 عوائل في هذه المحافظة الخضراء الجميلة بطبيعتها وتنوعها واهلها المخلصين.




83
لاماسو وشواخص اثرية  تعود للموصل بعد ان دمرها داعش
عنكاوا كوم –الموصل –خاص
مثل معرض العودة الى الموصل الذي رعته احد الجهات الاعلامية  بالتعاون  مع جمعية التشكيليين العراقيين فرع نينوى بمثابة دفقة امل تنفستها الموصل بعد ان عانت لاعوام من قيود تنظيم الدولة الاسلامية ..
واعاد المعرض الذي افتتح يوم 29 كانون الثاني (يناير ) الماضي  وينتهي  يوم 3 شباط (فبراير ) نبض مجسمات اثارية كان التنظيم المتطرف قد حولها لخرائب ابان سيطرته على المدينة  لاسيما تمثال الثور المجنح لاماسو  الذي كان من ابرز ضحايا داعش خلال الحقبة المنصرمة  وجاءت المعروضات لتحتل موقعها في متحف الموصل الحضاري  الذي مثل ايضا موقعا رمزيا نفذ خلاله عناصر التنظيم مجزرة بتدميرهم اثار  ومعروضات المعرض المذكور ونشرها عبر مواقعه الالكترونية  في اول اعوام تلك السيطرة المشؤومة ...

84
وفاة السيدة نرجس منصور يونان اليوم في عنكاوا

توفيت السيدة نرجس منصور يونان اليوم في عنكاوا عن عمر ناهز87 سنة وهي زوجة المرحوم توما متي يوسف ووالدة كل من رمزي ودلشاد في عنكاوا ونه به ز في استراليا وجورج في السويد وشقيقة خالد في السويد
تقبل التعازي من قبل ذويها غدا الاحد في قاعة نادي بابل الكلدانية في اسكلستونة من الساعة الثالثة لغاية الساعة السادسة مساء
صلة لأجلها
 


85
مسيحيون موصليون يلجاون للمعقبين من اجل الحصول على مستمسكاتهم الثبوتية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
اضطر اغلبية مسيحيي مدينة الموصل  للتنسيق مع معقبين للحصول على المستمسكات الثبوتية من هويات احوال مدنية او جوازات او شهادة جنسية مما رفع اسعار الحصول  على تلك الاوراق الرسمية لتبلغ رقما مرتفعا ..واكد عدد من المسيحيين عبر احاديث للموقع  انهم لجاوا الى معقبين  في سبيل الحصول على هوية الاحوال المدنية التي تعد من اهم المستمسكات الثبوتية التي تتطلبها معاملات  الدوائر الرسمية  ويضطر حاملها لتجديدها بعد مرور عشرة اعوام على  اخر تاريخ اصدار لها  مشيرين بان سعر  اصدار هوية الاحوال المدنية بلغ من 100 الى 175 الف دينار عراقي دون المرور بحلقات الروتين التي تتطلبها مهمة الحصول على الهوية  او الحضور للدائرة المعنية باصدار الهوية نتيجة الزخم الحاصل  من جانب اهالي المدينة وتقع دائرتي الاحوال المدنية  الخاصة باهالي مدينة الموصل في جانبيها  الايمن والايسر   احدهما يختص بتمشية معاملات الساحل الايمن حيث تقع الدائرة المختصة في منطقة المحطة  اما دائرة احوال الجانب الايسر فتقع بموقعها المعروف بمنطقة الفيصلية  قرب المشاتل حيث تساور مسيحيي الموصل من النازحين بمدن الاقليم المخاوف في سبيل التوجه للمدينة واكمال معاملاتهم فيها مما يدفعهم لسلوك اساليب اخرى من اجل الحصول على اوراقهم الرسمية ..وفي هذا الشان  اتصل موقع (عنكاوا كوم )بالسيد داؤد بابا باباوي عضو مجلس محافظة نينوى  ممثل كوتا المسيحيين للاستعلام عن انسيابية  استقبال المعاملات في الدوائر الخدمية فاشاد باباوي بعدد من الدوائر  لاسيما دائرة جوازات نينوى  حيث زارها في وقت سابق متوجها لابناء شعبنا  بالدعوة في حال تلكؤ معاملاتهم بالاتصال به لغرض متابعتها  في الدوائر المعنية معربا في الوقت نفسه عن وجود بعض  التلكؤ في اداء بعض الدوائر الخدمية خصوصا بمدينة الموصل نتيجة الزخم الحاصل ..

86

إيزيدي 24 – جميل الجميل

بإصرار وعزيمة إمتلأت كنائس سهل نينوى للإحتفال بمناسبة عيد القدّيس مار توما الأكويني وبمناسبة إبراز النذور والتعهد من إخوة مار توما ومار عبد الأحد صباح هذا اليوم المصادف الأول شباط 2019.

بدأت الإحتفالية بقدّاس أقامه مجموعة من الكهنة في عدّة كنائس ، وبعد ذلك تم شرح الإنجيل بعد الكرازة بحضور مئات المحتفلين المسيحيين.

قالت نورة سمعان لـــ إيزيدي 24 وهي إحدى المحتفلات في هذا العيد ” إنّ المسيحيون يصرّون على الحياة ويحبّون مناطقهم وبلدهم وكنائسهم وبعد أن تم تهديم مناطقهم وكنائسهم عادوا ليعمروها وأعادوا البسمة لها ، وإنّ هذا العيد هو مناسبة للمسيحيين يحتفلون فيها في كل عام من الأول من شباط، ورسالتنا ستستمر رغما عن أنف الأعداء والإرهاب”.

وأضاف أبو سامان لــ إيزيدي 24 ” رسالتنا هي رسالة محبة وسلام ، ونحن نعمل على تعزيز السلام من خلال فعالياتنا ومبادراتنا ، ونحن نوجّه رسالة للعالم أجمعه بأنّ يقدّموا دعما للأقليات ويعمّروا مناطقهم ويعوّضوهم ويوفّروا فرص العمل لهم لمواصلة حياتهم والحفاظ على وجودهم”.

وتوما الأكويني هو قسيس وقديس كاثوليكي إيطالي من الرهبانية الدومينيكانية، وفيلسوف ولاهوتي مؤثر ضمن تقليد الفلسفة المدرسية. أحد معلمي الكنيسة الثلاثة والثلاثين، ويعرف بالعالم الملائكي (Doctor Angelicus) والعالم المحيط (Doctor Universalis). عادة ما يُشار إليه باسم توما، والأكويني نسبته إلى محل إقامته في أكوين. كان أحد الشخصيات المؤثرة في مذهب اللاهوت الطبيعي، وهو أبو المدرسة التوماوية في الفلسفة واللاهوت.
تأثيره واسع على الفلسفة الغربية، وكثيرٌ من أفكار الفلسفة الغربية الحديثة إما ثورة ضد أفكاره أو اتفاقٌ معها، خصوصاً في مسائل الأخلاق والقانون الطبيعي ونظرية السياسة.
يعتبر الأكويني المدرس المثالي لمن يدرسون ليكونوا قسساً في الكنيسة الكاثوليكية. ويُعرف بعمليه خلاصة اللاهوت والخلق والخالق. يعتبره العديد من المسيحيين فيلسوف الكنيسة الأعظم لذلك تُسمى باسمه العديد من المؤسسات التعليمية.


87

كان يظن أن الأيزيديين يعبدون الشيطان وصديقه كان يظن أن المسيحيين عنصريون..
قصة أيزيدي ومسيحي وشبكي في العراق، وكيف غيروا مفاهيمهم الخاطئة عن الأديان والقوميات الأخرى وأصبحوا أصدقاء.

تابعوا قصتهم في الشريط التالي من موقع: ارفع صوتك
https://www.irfaasawtak.com/a/478145.html

88
فضائية ANB sat تقدم برنامج جسر إلى نينوى

http://www.ankawa.org/vshare/view/11393/a-bridge-to-nineveh/

89
ضمن مشروع ممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (USAID) منظمة ملتقى اصدقاء الشباب تقيم احتفالية بمناسبة انجاز مشروع تجهيز 30 محولة الى ناحية وانة
عنكاواكوم – تلكيف – خاص 

بدعم وتمويل من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (USAID) وبرنامج تعزيز صمود المجتمع العراقي (ICRI) . اقامت منظمة ملتقى اصدقاء الشباب (FYF) صباح يوم امس الخميس ٣١/١/٢٠١٩ احتفالا جماهيريا في ناحية وانة . حضره السيد قائممقام قضاء تلكيف المهندس باسم بلو وبمشاركة مدير ناحية وانة ورئيس واعضاء مجلس الناحية كما حضر مدير دائرة كهرباء تلكيف وكوادر مديرية كهرباء وانة ومختاري ولجان المناطق المستفيدة ومجموعة من المواطنين.
تم الترحيب بالجميع بكلمة من ممثل منظمة ملتقى اصدقاء الشباب السيد عادل ميخا حيث اشار الى "الدعم التي تقدمه الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID الى المناطق المتضررة لغرض استقرار المنطقة وعودة النازحين ." فيما اشار الى ان المواطنين في وانة ثمنوا دور الوكالة الامريكية للتنمية الدولية والتي دعمت المشروع وقدموا شكرهم وتقديرهم لمساهمتها في عودة النازحين واستقرار المنطقة ."
واكد ميخا  على مساهمة المشروع في عودة النازحين الى مناطقهم, كما شكر الوكالة الامريكية للتنمية الدولية وبرنامج مبادرة صمود المجتمع العراقي .
من جانبه شكر  قائممقام قضاء تلكيف الوكالة الامريكية للتنمية الدولية وشركة كيمونكس لاهتمامها بهذه المناطق .
واشاد مدير ناحية وانة  علي صالح ورئيس مجلس الناحية خلال كلماتهم  بهذا المشروع وشكروا فيها الوكالة الامريكية للتنمية الدولية لتمويلها المشروع ومنظمة ملتقى اصدقاء الشباب التي كانت على تواصل خلال تنفيذ المشروع.
بعدها قدم السيد قائممقام قضاء تلكيف درع شكر وتقدير للسيد مدير كهرباء تلكيف وكوادر الدائرة لانجازهم المشروع.
كذلك كان لمنظمة ملتقى اصدقاء الشباب مساهمة في تجهيز الفنيين في دائرة كهرباء وانة بادوات السلامة للعاملين وخدمة اهالي المنطقة.



90
ماذا كتب الارمن عن الاكراد وكردستان ..؟
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
احصى الكاتب الكردي الموسوعي وصفي  حسن الرديني  نحو 60 كاتبا  ارمنيا  اضاؤوا بدارساتهم ومقالاتهم  عن الاكراد وتناولوا ايضا  حضور هذا المكون في الحياة اليومية  ولم يقتصر الرديني في متابعة ما دبجه الارمن  من دراسات ومقالات لكنه ابرز تقاريرا واخبار تناولت الشان الكردي  في  الصحف والمجلات الارمنية وسط عشرات المصادر التي  اسهم الرديني في الاستعانة بها في جهده الذي اصدره تحت عنوان  الكورد وكوردستان  في المصادر الارمنية ..واستهل الرديني  كتابه الذي جاء ب108 صفحة من القطع الصغير  باهدائه لكل  ارمني وكردي  عمل ويعمل  على توطيد وتفعيل  الاخوة الكردية الارمنية وتابع من خلال توطئة  بالاشارة لمجموعة  من الكتاب  والاعلاميين الارمن  ممن احبوا  الشعب الكردي وتاريخه حيث ازالوا من خلال كتاباتهم  بعض الغموض عن تاريخ وحضارة الكرد وخدموا بذلك الشعب الكردي خير خدمة  واستهل الرديني كتابه بالاشارة الى ما دونه المؤرخ الارمني خاجاتور ابو فيان  من خلال ما كتبه في جريدة القفقاس التي تصدر في تبليسي والتي ايضا شهدت مقالات اخرى للمؤرخ  كامساراكان  فضلا عن عشرات من الكتاب والباحثين الارمن ..

91

أوقفوا التغيير الديموغرافي! أوقفوا جرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية! بحق المسيحيين والأيزيديين في سهل نينوى

مجدداً تتعالى أصوات أتباع الديانتين المسيحية والأيزيدية لإنقاذهم من هجمة جديدة؛ تستهدف مدنهم وقراهم هويةً وبنى تحتية وكينونة. إذ تتوارد الأنباء عن ظاهرة استفحال بلطجة ميليشياوية لا تكتفي بما تعيث به فسادا بل تُمعن في ارتكاب التخريب العنفي التصفوي يصل حد تحويل جريمة التغيير الديموغرافي إلى مرحلة نوعية تمثل ببعض أركانها جرائم إبادة جماعية.. فهل سيستمر ذلك من دون رد شعبي ورسمي؟ هل سيستمر من دون دعم أممي دولي للمغلوبين على أمرهم؟ من سيدعم حركة التنوير والتغيير واستعادة السلم الأهلي وتطبيع الأوضاع وإعادة سكان تلك المدن بعودة السكان الأصل لا أولئك المجلوبين بقصد التغيير والتخريب…


 
إننا في المرصد السومري وهيئة الدفاع عن أتباع الديانات نتابع بثبات، ما يُرتكب من جرائم في نينوى والسهل؛ سواء بظل سلطة الحكومة الاتحادية ورديفتها المحلية أم بظل الانفلات الأمني والخضوع للإرهاب أم ما يجري اليوم بظروف مركبة معقدة حيث انتشار الميليشيات والمجموعات المسلحة المختلفة.. وها هي الأنباء تترى لتحمل إلينا ما يثير الضمائر والردود الإنسانية الحقوقية والوطنية الواجبة…

إذ كل المتابعين يجدون أنَّ المسيحيين والإيزيديين فروا من سهل نينوى التي مثلت عبر التاريخ موئل عيشهم بنسبة الـ100% حتى جاءت أول جرائم التغيير الديموغرافي برفع أعلام جماعات دينية مدعومة من جهات خارجية ثم تلتها جرائم الإرهاب الداعشي التي استهدفتهم بالهوية علناً وأفرغت تلك المدن منهم! واليوم تأتي الأوضاع المنفلتة لتعيد الكَرَّة بامتناع السواد الأعظم من العودة؛ ذلك أنّ التهمة الموجهة إلى تلك الميليشيات من طرف المسيحيين في تغيير ديموغرافية تلك المناطق ليست بلا سند، فعلى الأرض توجد الحقائق الموجعة والوقائع الفاجعة بحق سكان المنطقة من المسيحيين والإيزيديين. ويبدأ وصف الحقائق من انعدام الخدمات الأساس وخراب البنية التحتية بنسب لا يمكن أن تستوعب الحياة الطبيعية أو أن تستقبل السكان ولكن الأنكى هو بلطجة عناصر بعينها من سلطات جلبتهم من خارج أبناء المنطقة إلى جانب أدوار الميليشيات في مصادرة الأراضي والأملاك بوجود بسلطة ما تمتلك من أدوات ومنها السجون السرية وما فيها من أشكال ممارسات تقترب من أوضاع إرهاب الدولة، بخلفية التحدث عن شرعية وجود تلك الميليشيات وأعمالها العنفية القسرية المخالفة للقوانين..

إنَّنا نطالب بتحقيق تشارك به منظمات تمثل أبناء المنطقة والحركة الحقوقية مع أوامر حاسمة وحازمة بشأن سحب تلك القوات وكف اليد عما ترتكبه وبإنهاء ما يجري من تجاوزات وأفعال عدوانية إجرامية الطابع مع التزام مطلق بوقف العمل بكل التغييرات والأفعال التي تتعارض والقوانين التي تم اتخاذها بخصوص المنطقة..

ونحن نتطلع لتدخلات أممية حقوقية ذات تأثير جدي مسؤول قبل حدوث كوارث وفظاعات أخرى لا حل لها ولا فرص للرجوع عنها ومنها ما يستكمل جرائم تصفوية تدخل بمجال جرائم الإبادة وهو الأمر الذي يؤكد ضرورة تفعيل الدور الدولي للمساعدة على التعامل مع أوضاع منطقة نينوى وسهلها بخصوصية تتناسب والمجريات هنا ..مذكرين هنا بكل بياناتنا السابقة ومطالبها في تأمين حقوق العراقيين من أتباع الديانات الذين يجري ازدراء وجودهم وانتهاك حقوقهم يوميا حد تصفيتهم!

الامانة العامة لهيئة الدفاع عن اتباع الديانات والمذاهب في العراق و المرصد السومري لجحقوق الانسان

92


عنكاوا كوم / الوطن

قال مار أغناطيوس، بطريرك الكنيسة السريانية الارثوذكسية، إن سوريا تعرضت لحرب ظالمة، ونرغب في أن تكون الدولة آمنة للجميع وأن يعود المهجرين لبناء سوريا جديدة مبنية على المحبة والإخلاص وكرامة الإنسان.

وأضاف أغناطيوس، خلال لقاء مع "قناة "إكستر انيوز"، على هامش زيارته لكاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة، أن الحرب في سوريا أثرت على المسلمين والمسيحيين، مؤكدا أن سوريا فقدت 50% من المسيحيين بينما فقد العراق 90% منهم، إذ هاجروا إلى مختلف بلاد العالم، مؤكدا أن هجرة الأشخاص تتسبب في إضعاف الدول بشكل عام.

93
عنكاوا كوم/ وكالات/

تعهد البيت الأبيض بتوفير الحماية للأكراد والمسيحيين في الشمال السوري، بعد انسحاب القوات الأمريكية من تلك المناطق.

جاء ذلك على لسان المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز في برنامج بُث على شبكة "سي بي إن".

وقالت ساندرز في هذا السياق: "الولايات المتحدة الأمريكية ستعمل على حماية الأكراد والمسيحيين في الشمال السوري من أي ضرر، حتى بعد انسحاب قواتنا من تلك المناطق".

وأضافت ساندرز أن بلادها على تواصل مع السلطات التركية في هذا الشأن.

وفي سياق منفصل، ولدى تقييمها لرئاسة دونالد ترامب، قالت ساندرز، إن "الإله هو الذي اختار ترامب رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية عام 2016".

وأردفت قائلة: "الإله اختار لكل شخص دورا، وأراد لترامب أن يكون رئيسا للولايات المتحدة، وهذا هو سبب وجود ترامب حاليا في البيت الأبيض".

وأشارت متحدثة البيت الأبيض، إلى أن ترامب دعم خلال فترة حكمه، اهتمامات الشريحة المتدينة في البلاد، وأن لديه انجازات كثيرة في هذا الشأن.

94
الطوبيا يردعلى انتقادات موظفي مديرية زراعة نينوى بتاخر توزيع رواتبهم المدخرة
عنكاوا كوم –خاص
انتقد العشرات من موظفي مديرية  زراعة نينوى تاخر الجهات المعنية  بالتاخر بتوزيع رواتبهم المدخرة  حيث اوصلوا شكواهم لبرنامج (اهل المدينة ) الذي تعرضه فضائية الشرقية  حيث اجرى البرنامج اتصالا هاتفيا مع مدير زراعة نينوى الدكتور دريد حكمت الطوبيا الذي رد على تلك الشكاوي بالاشارة الى ان تاخر توزيع الرواتب المدخرة  مرده تدقيق اسماء الموظفين واستحصال التصاريح الامنية اللازمة  حيث تاخرت عمليات التدقيق الامني واسفرت عن وجبة اولى تم تدقيق اضابيرها في اليوم الاخير من العام الماضي  بقائمة بلغت 650 اسم  كوجبة اولى يجري الان التداول ما بين وزارة الزراعة والمالية من اجل الافراج عن اموالهم المدخرة لغرض التوزيع بينما تاخرت  عملية التصريح الامني  لنحو 253 اسم كوجبة ثانية ..
 

95

مصراوي - إسلام ضيف:

استقبل البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، اليوم، بالمقر البابوي في الكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

ويزور بطريرك الكنيسة السريانية، مصر حاليًا في زيارة تستغرق ٣ أيام.

شارك في استقبال الأب البطريرك وفد كنسي تكون من الأنبا دانيال أسقف المعادي وسكرتير المجمع المقدس و الأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة، وأسقفية الخدمات، والأنبا إكليمندس الأسقف العام لكنائس عزبة الهجانة وألماظة وشرق مدينة نصر، والأنبا ساويرس الأسقف العام والمشرف على ديري الأنبا توماس بالخطاطبة والأنبا موسى بالعلمين.

كما شارك القس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل سكرتيرا البابا، والقس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة، وجرجس صالح الأمين العام الفخري لمجلس كنائس الشرق الاوسط، والدكتور هاني كميل مدير الديوان البابوي، وبربارة سليمان مدير المكتب البابوي للعلاقات والمشروعات.


البوابة نيوز

عبر البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، عن فرحته بلقاء البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وزيارته للكاتدرائية ولقاء طلبة الكلية الأكليركية.
وقال فى كلمته خلال استقبال البابا تواضروس له بالمقر البابوي صباح اليوم: اليوم فرحتي كبيرة أن أكون في بيتي، لست غريبا عن هذا المكان وأشكر ربنا، أنه أتاح لي الفرصة أن آتي مجددًا، وأستمتع بزيارة الأخ العزيز قداسة البابا تواضروس الثاني، وآباء الكنيسة القبطية الشقيقة.
وأضاف بطريرك السريان الأرثوذكس: زيارتنا كانت زيارة خاصة لكنني أحببت أن يكون هناك محطة طويلة ليوم كامل لكنه غير كافٍ مع كنيستنا القبطية الشقيقة، حيث نستمتع بمحبة سيدنا البطريرك، والآباء الأساقفة، ونرى أحبائنا الزملاء بالإكليركية، الشماس إبراهيم عياد وكل الموجودين، وعزيزنا الشماس جرجس صالح الذي حضر معنا اجتماع مجلس كنائس الشرق الأوسط الأسبوع الماضي.
وعن سبب زيارته لمصر قال: زيارتنا كان لها علاقة بجامعة جديدة تم افتتاحها تحمل اسم "جامعة أنطاكية السورية الخاصة"، والترم الأول هذا العام، ولدينا كليتان هما: كلية الهندسة بها فرعي المدني والعمارة، وكلية آثار وإدارة الأعمال، لكن طموحنا خلال الست سنوات المقبلة أن يكون هناك 5 كليات آخرى كالصيدلة وطب الأسنان وغيرها.
واستطرد: اجتماعنا كان مع مجموعة من كلية بريطانية عريقة هي "كينجز كولدج لندن"، أول اجتماع لنا معهم كان في لندن منذ ثلاثة أشهر، وثاني اجتماع من شهرين في لبنان، وهذا هو ثالث اجتماع لنا معهم.
ولفت: هم يساعدوننا في كيفية وضع البنية التحتية للجامعة بحيث نسهل على أنفسنا في المستقبل التعامل والتعاون مع جامعات أوروبية أخرى، من حيث قبول الشهادات، ومناهج التعليم وغيرها من الأمور الخاصة بالجامعة.
وأضاف: كان يوما كاملًا للاجتماعات، وأنهينا كل شيء حتى يكون لنا يوم كامل مع سيدنا البابا وأصحاب النيافة، لأنه لا يوجد داع لأصف مشاعري لأنها لا توصف فهذا بيت عشت فيه، والمتنيح قداسة البابا شنودة الثالث، ربنا ينفعنا ببركة صلواته، كان دائما يراني ويقول لي "يا أفرايم السرياني" وكنا نأتي هنا كل ثلاثاء للمحاضرات ويوم الأربعاء كانت المحاضرة العامة.
وأكمل بطريرك السريان: ذكريات لا تنسى وخاصة بوجودي بالقسم الداخلي للكلية الإكليريكية وكل الأساتذة والذين خدموا ولهم تعب معي، وأرى أننا مقصرون لأننا لا نرى بعض كثيرا، لكنها الظروف التي مررنا بها في المنطقة والتحديات الكبيرة التي نعانيها وتواجهنا ككنيسة في المشرق بكل فروعها، وهي تحديات قوية جدا ولولا مراحم الله ما كنا بقينا ككنيسة تشهد للمسيح في هذا العالم.
ولفت: فصراعات العالم كله تحدث على أرضنا صراعات الدول الكبرى سواء في سوريا بشكل خاص أو في الأردن أو العراق، رسالتنا نحن المسيحيين أن نعيش في هذه الأرض، ونستمر حتى نكون شهود للحقيقة وللرب يسوع المسيح، وسوف نتحمل لأن الكنيسة طوال عمرها لم تكن في راحة ودائما مضطهده ويجب علينا أن نتكيف مع الأوضاع.
وأضاف: ما تواجهه الكنيسة في مصر ليس بقليل كالتفجيرات الإرهابية، ولولا مراحم الله والجهات الأمنية الساهرة كان الوضع سيكون أسوأ من هذا، ونحن نفرح ونعتز بالمواقف الوطنية التي لقداسة البابا والمواقف الجيدة التي لسيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، فالموقف الذي ظهر من قبل السلطات المدنية والعسكرية هو موقف جيد جدا وآخرها بناء كاتدرائية ميلاد السيد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة، وقد تابعت الاحتفال كله ولحظة وجود قداستكم بجامع الفتاح العليم، وكلمة قداستكم، ونفرح بكل هذا، ومقارنة الوضع مع الثمانينات فنحن نشكر الله على هذه النعمة الكبيرة.
وعن الوضع فى سوريا أوضح: بالنسبة لسوريا الكنيسة هناك لها دور وطني وكنسي وروحي ونشكر ربنا، سيادة الرئيس بشار الأسد مع الحكومة لهم مواقف ممتازة ويساندونا ويتفهموا أن الكنيسة السريانية بشكل خاص هي كنيسة سوريا حتى أن اسم سوريا مأخوذ من السريان، كالكنيسة القبطية في مصر.
واستطرد: نحن نشكر الله لوجود ناس واعيين لهذا الوضع ويحاولون قدر المستطاع أن نكون مرتاحين في بلادنا وكانت الأمور ستكون أصعب كثيرا لإن كانت السلطات في بلدنا أصبحت في يد من لا يتفهمون التعددية.
وعن الكنائس التى تتبع الكنيسة السريانية فى مصر قال: هنا في مصر لدينا كنيسة صغيرة بها عدد قليل من المؤمنين لكن العدد زاد، بعد الظروف التي مررنا بها وستظل هذه الكنيسة رمزا للشراكة الكاملة والقوية الموجودة بين الكنيستين، وتم تعيين أبونا فيلبس بالكنيسة وهو إنسان محب وخدوم وأكيد عنده هنا مرجعية وحيدة هي قداسة البابا فهي كنيسته ولا يحتاج أن يرجع إلي في شيء، والكنيسة وسيدنا سوف يساندوك في خدمتك.
واختتم: ثمر المحبة هو من عند ربنا وإن شاء الله دائما تكون علاقتنا قوية في سبيل خدمة المؤمنين ونصلي لكل بلادنا حتى يكون بها الأمن والسلام ونستطيع أن نتمم أخوتنا بالطريقة التي ترضي الله وتقوي المؤمنين ولدينا أمل كبير ونعلم أن ربنا له إرادة بوجودنا في هذه البلاد ووجودنا ضرورة ليس لنا فقط بل لأخوتنا المسلمين الذين نعيش معهم فنحن في احتياج لبعضنا البعض ونعيش في خير ومحبة وأمل.
مرة ثانية.. سيدنا شكرا لكم ولكل الإخوة المباركين.

96

وكالات

تحدث سفير الكرسي الرسولي في دمشق الكاردينال ماريو زيناري عن الوضع الحالي للمجتمعات المسيحية الموجودة في سورية، خلال مؤتمر أقيم في الجامعة الكاثوليكية بيتر بازماني في بودابست، بالتعاون مع الأمانة العامة لمساعدة المسيحيين المضطهدين وبرنامج "المجر تساعد" الحكومي.
وقال سفير الفاتيكان إن الوجود المسيحي في الشرق الأوسط يعاني من خطر الانقراض، في حين يتراجع المكون المسيحي في سوريا إلى حوالي 2٪ "على الأرجح"، بعد الصراع الذي مزّقها مدة 7 سنوات. ولا يحصل ذلك جراء تدمير الكنائس، إنما بسبب هجرة الناس إلى الخارج.
وفي الإشارة إلى هجرة المسيحيين، ذكر الكاردينال أن المسيحيين كانوا يشكلون 25٪ من السكان السوريين بعد الحرب العالمية الثانية، وهي نسبة تراجعت إلى 6٪ قبل الصراع، بسبب انخفاض معدل الولادات أيضًا.
وشارك في المؤتمر الذي نُظِّم في جامعة بودابست تريستان أزبيج، وزير الدولة لشؤون المعونة للمسيحيين المضطهدين وبلاتس أوربان، وزير الدولة في رئاسة المجلس المجري. وفي كلمته، قال أزبيج إن "هناك العديد من الأجوبة في العالم على التحدي الكبير في عصرنا: الأزمة الاقتصادية والإنسانية والهجرة، ونعتقد أن الحلول التي اختارتها الحكومات الغربية ليست مرضية. لقد اختارت دعم الهجرة ودعت الناس إلى مغادرة وطنها، بينما موقف المجر هو معاكس إذ أنه يعتقد أنّ المصلحة الأساسية لكل شخص تكمن في البقاء في أرضه.
وكانت زيارة الكاردينال زيناري إلى المجر تهدف إلى الإطلاق الرسمي للدعم الذي قدّمته الحكومة الهنغارية لبرنامج "المستشفيات المفتوحة"، لتمويل العلاج الطبي لنحو 4500 مريض في مرافق الرعاية الصحية السورية لمدّة سنة. وفي 22 كانون الثاني، قام رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان بإعطاء الكاردينال ماريو زيناري (انظر الصورة) الوثيقة الرسمية للهبة المجرية بقيمة 1.5 مليون يورو لبرنامج "المستشفيات المفتوحة" الذي تديره جمعية AVSI.

97


إبراهيم سنجاري – نينوى

نساء سنجار يكثفن محاولاتهن لإعادة افتتاح معبر حدودي بين سوريا والعراق ونظمن تظاهرات احتجاجية منذ أسبوع، بهدف تسهيل عودة الناجيات الايزيديات من قبضة تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” الى ذويهم في سنجار.

المعبر الحدودي الرابط بين سنجار العراقية وقامشلي السورية، اُغلق في شهر كانون الاول 2018 من قبل القوات الامنية بقرار من الحكومة العراقية. المعبر فتح منذ اربعة اعوام لتسهيل تنقل المواطنين بين البدلين.

الناشطة في مجال حقوق المرأة، فردية سنجاري قالت في لـ (كركوك ناو): ” نحن كنساء ايزيدييات كثفنا محاولاتنا لاعادة افتتاح المعبر، لان عملية اغلاق المعبر تُعقد عودة النساء والفتيات الناجيات من قبضة داعش في سوريا الى ذويهم”.

خلال الشهر الجاري، تم تحرير 15 مختطفا من قبضة “داعش” وتم اعادتهم من سوريا الى العراق واقليم كوردستان، الناشطات الايزيديات يؤكدن ان اعادة افتتاح المعبر يسهم بتسهيل عودة الناجيات بشكل أسرع.


افتتاح المعبر ضروري جدا للايزيديين

وأضافت فردية، ان “عدد من اهالي سنجار يقصدون غرب كوردستان (شمال سوريا المنقطة المحكومة من ثقبل قوات سوريا الديمقراطية) بهدف زيارة المستشفيات وشراء احتياجاتهم اليومية، وعلى اثر ذلك يعتبر افتتاح المعبر ضروري جدا للايزيديين”.

النساء اجتمعن من المناطق التابعة لقضاء سنجار من ضمنها خانصور وناحية سنوني ومركز قضاء سنجار للمشاركة في التظاهرات.

أين يذهبن الناجيات من “داعش”؟

نساء سنجار تظاهرن في 27 كانون الثاني الجاري امام مقر القوات العراقية في خانصور، فيما أكدت القوات العراقية ان قرار اغلاق المعبر جاء من قبل الحكومة العراقية وليس من صلاحية القوات الامنية.

فردية هي مسؤولة منظمة نساء الحرية الايزيدية، التي تأسست في أيلول 2015 وتهدف الى معالجة مشاكل النساء، فردية تقول ان “النساء الايزيديات اللاتي تم تحريرهن من قبل قوات سوريا الديمقراطية من قبضة داعش يُسلمن الى ذويهن من خلال منظمتنا”.

بعد تأسيسها، تمكنت المنظمة من تسليم 600 ناجية ايزيدية الى ذويهن بعد تحريرهن في سوريا.

افتتح المعبر الحدودي بين سنجار العراقية  وقامشلي السومرية في 3 اب 2014 امام النازحين الايزيديين الذين هربوا من هجمات تنظيم داعش باتجاه سوريا.

يذكر ان قضاء سنجار يقع (أقصى غرب محافظة نينوى) يسكنه غالبية ايزيدية، سيطر عليه تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” في 3/8/2014، لغاية 13 تشرين 2015، ونفذ عمليات خطف وقتل واسعة، وخطف حوالي 7 ألاف شخص غالبيتهم نساء وأطفال.

98

اليوم السابع / سارة علام

رحب البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، بالبطريرك مار إغناطيوس أفرام الثانى بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، مشيرا إلى أنه يزور مصر لمدة ثلاثة أيام، خصص خلالها يوما كاملا للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، باعتبار الكنيستين شقيقتين.
 
وأكد البابا تواضروس، أنه من المقرر أن يعقد اجتماعات شبابية، يلتقى خلالها شباب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، فى كل كنائس الجمهورية، والبداية بشباب جنوب القاهرة، مشيرا إلى أن الشباب هم مستقبل الكنيسة.

من جانبه، قال البطريرك مار إغناطيوس، إنها فرصة عظيمة أن يحضر لقاء شباب جنوب القاهرة، مشيرا إلى أن الحضور مع الشباب يجعلنا جميعا ندرك أننا مازالنا شباب، خاصة أن الشباب هم مستقبل وقوة الكنيسة، وهم الأعضاء الحية الموجودة فى جسم الكنيسة.

وأكد أن الكنيسة تمر بظروف صعبة، لا تقل فى صعوبتها عن فترة الاضطهاد، مشيرا إلى أن الإنسان فى بعده عن الله يتورط فى أخطاء سيئة للإنسان والله، مشيرا إلى أن خلط السياسة بالدين يفسد كلاهما الآخر.

وأوضح أن وجود فكر انفتاحى ونير لدى كل الناس، أصبح ضرورة، مشيرا إلى ضرورة أن يتعلم الإنسان المحبة، وليس من حق أى إنسان أن يحكم على الآخر، فليس يحق للإنسان أن يدعى الدفاع عن الله.

وأكد أن الكنيستين تعتبران وحدة واحدة، وقد يكون هذا غير ملموس فى الشرق، لكن فى الغرب تستشعر ذلك، مشيرا إلى أن الكنيسة فى حاجه إلى الجميع، خاصة الشباب منهم.

ويلتقى قداسة البابا تواضروس الثانى، يرافقه قداسة البطريرك مارإغناطيوس أفرام الثانى بطريرك أنطاكية وسائر المشرق، ما يقرب من 1200 شاب وفتاة من قطاع جنوب القاهرة والذى يضم إيبارشيتى حلوان والمعادى وكنائس مصر القديمة، وذلك فى كنيسة الأنبا أنطونيوس بزهراء المعادى.

يشارك فى اللقاء أصحاب النيافة الأنبا بسنتى أسقف حلوان والمعصرة والأنبا دانيال أسقف المعادى وسكرتير المجمع المقدس والأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة والمسؤول عن أسقفية الخدمات، بالإضافة إلى ما يقرب من 90 كاهنا.

99


البوابة نيوز

عبر البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، عن فرحته بلقاء البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وزيارته للكاتدرائية ولقاء طلبة الكلية الأكليركية.
وقال فى كلمته خلال استقبال البابا تواضروس له بالمقر البابوي صباح اليوم: اليوم فرحتي كبيرة أن أكون في بيتي، لست غريبا عن هذا المكان وأشكر ربنا، أنه أتاح لي الفرصة أن آتي مجددًا، وأستمتع بزيارة الأخ العزيز قداسة البابا تواضروس الثاني، وآباء الكنيسة القبطية الشقيقة.
وأضاف بطريرك السريان الأرثوذكس: زيارتنا كانت زيارة خاصة لكنني أحببت أن يكون هناك محطة طويلة ليوم كامل لكنه غير كافٍ مع كنيستنا القبطية الشقيقة، حيث نستمتع بمحبة سيدنا البطريرك، والآباء الأساقفة، ونرى أحبائنا الزملاء بالإكليركية، الشماس إبراهيم عياد وكل الموجودين، وعزيزنا الشماس جرجس صالح الذي حضر معنا اجتماع مجلس كنائس الشرق الأوسط الأسبوع الماضي.
وعن سبب زيارته لمصر قال: زيارتنا كان لها علاقة بجامعة جديدة تم افتتاحها تحمل اسم "جامعة أنطاكية السورية الخاصة"، والترم الأول هذا العام، ولدينا كليتان هما: كلية الهندسة بها فرعي المدني والعمارة، وكلية آثار وإدارة الأعمال، لكن طموحنا خلال الست سنوات المقبلة أن يكون هناك 5 كليات آخرى كالصيدلة وطب الأسنان وغيرها.
واستطرد: اجتماعنا كان مع مجموعة من كلية بريطانية عريقة هي "كينجز كولدج لندن"، أول اجتماع لنا معهم كان في لندن منذ ثلاثة أشهر، وثاني اجتماع من شهرين في لبنان، وهذا هو ثالث اجتماع لنا معهم.
ولفت: هم يساعدوننا في كيفية وضع البنية التحتية للجامعة بحيث نسهل على أنفسنا في المستقبل التعامل والتعاون مع جامعات أوروبية أخرى، من حيث قبول الشهادات، ومناهج التعليم وغيرها من الأمور الخاصة بالجامعة.
وأضاف: كان يوما كاملًا للاجتماعات، وأنهينا كل شيء حتى يكون لنا يوم كامل مع سيدنا البابا وأصحاب النيافة، لأنه لا يوجد داع لأصف مشاعري لأنها لا توصف فهذا بيت عشت فيه، والمتنيح قداسة البابا شنودة الثالث، ربنا ينفعنا ببركة صلواته، كان دائما يراني ويقول لي "يا أفرايم السرياني" وكنا نأتي هنا كل ثلاثاء للمحاضرات ويوم الأربعاء كانت المحاضرة العامة.
وأكمل بطريرك السريان: ذكريات لا تنسى وخاصة بوجودي بالقسم الداخلي للكلية الإكليريكية وكل الأساتذة والذين خدموا ولهم تعب معي، وأرى أننا مقصرون لأننا لا نرى بعض كثيرا، لكنها الظروف التي مررنا بها في المنطقة والتحديات الكبيرة التي نعانيها وتواجهنا ككنيسة في المشرق بكل فروعها، وهي تحديات قوية جدا ولولا مراحم الله ما كنا بقينا ككنيسة تشهد للمسيح في هذا العالم.
ولفت: فصراعات العالم كله تحدث على أرضنا صراعات الدول الكبرى سواء في سوريا بشكل خاص أو في الأردن أو العراق، رسالتنا نحن المسيحيين أن نعيش في هذه الأرض، ونستمر حتى نكون شهود للحقيقة وللرب يسوع المسيح، وسوف نتحمل لأن الكنيسة طوال عمرها لم تكن في راحة ودائما مضطهده ويجب علينا أن نتكيف مع الأوضاع.
وأضاف: ما تواجهه الكنيسة في مصر ليس بقليل كالتفجيرات الإرهابية، ولولا مراحم الله والجهات الأمنية الساهرة كان الوضع سيكون أسوأ من هذا، ونحن نفرح ونعتز بالمواقف الوطنية التي لقداسة البابا والمواقف الجيدة التي لسيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، فالموقف الذي ظهر من قبل السلطات المدنية والعسكرية هو موقف جيد جدا وآخرها بناء كاتدرائية ميلاد السيد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة، وقد تابعت الاحتفال كله ولحظة وجود قداستكم بجامع الفتاح العليم، وكلمة قداستكم، ونفرح بكل هذا، ومقارنة الوضع مع الثمانينات فنحن نشكر الله على هذه النعمة الكبيرة.
وعن الوضع فى سوريا أوضح: بالنسبة لسوريا الكنيسة هناك لها دور وطني وكنسي وروحي ونشكر ربنا، سيادة الرئيس بشار الأسد مع الحكومة لهم مواقف ممتازة ويساندونا ويتفهموا أن الكنيسة السريانية بشكل خاص هي كنيسة سوريا حتى أن اسم سوريا مأخوذ من السريان، كالكنيسة القبطية في مصر.
واستطرد: نحن نشكر الله لوجود ناس واعيين لهذا الوضع ويحاولون قدر المستطاع أن نكون مرتاحين في بلادنا وكانت الأمور ستكون أصعب كثيرا لإن كانت السلطات في بلدنا أصبحت في يد من لا يتفهمون التعددية.
وعن الكنائس التى تتبع الكنيسة السريانية فى مصر قال: هنا في مصر لدينا كنيسة صغيرة بها عدد قليل من المؤمنين لكن العدد زاد، بعد الظروف التي مررنا بها وستظل هذه الكنيسة رمزا للشراكة الكاملة والقوية الموجودة بين الكنيستين، وتم تعيين أبونا فيلبس بالكنيسة وهو إنسان محب وخدوم وأكيد عنده هنا مرجعية وحيدة هي قداسة البابا فهي كنيسته ولا يحتاج أن يرجع إلي في شيء، والكنيسة وسيدنا سوف يساندوك في خدمتك.
واختتم: ثمر المحبة هو من عند ربنا وإن شاء الله دائما تكون علاقتنا قوية في سبيل خدمة المؤمنين ونصلي لكل بلادنا حتى يكون بها الأمن والسلام ونستطيع أن نتمم أخوتنا بالطريقة التي ترضي الله وتقوي المؤمنين ولدينا أمل كبير ونعلم أن ربنا له إرادة بوجودنا في هذه البلاد ووجودنا ضرورة ليس لنا فقط بل لأخوتنا المسلمين الذين نعيش معهم فنحن في احتياج لبعضنا البعض ونعيش في خير ومحبة وأمل.
مرة ثانية.. سيدنا شكرا لكم ولكل الإخوة المباركين.

100
 
عنكاوا كوم/ رمزي هرمز ياكو
 
أقام اتحاد الأدباء والكتاب السريان حفلًا لتكريم الشاعر السرياني العنكاوي كوركيس نباتي مساء يوم الأربعاء 29 كانون الثاني 2019، وفي قاعة النادي الأكاديمي في عنكاوا.
بعد الترحيب بالحضور من قبل عريفي الحفل "أندي سولاقا وكنارا زيا"، شبَّه رئيس اتحاد الأدباء والكتاب السريان الأديب روند بولص هذا الحفل بالعرس الجماهيري للحضور الكثيف الذي شهده، مشيرًا بإختصار إلى المسيرة الشعرية الطويلة والمتميَّزة للشاعر نباتي، ومؤكِّدًا أن الاتحاد سيستمر بتكريم الشعراء السريان.
وبعدَ قراءة نبذة مختصرة عن الشاعر المحتفى به باللغتين السريانية والعربية، قدَّم الشاعر السرياني كوركيس نباتي نبذة عن مسيرته الشعرية والكتب المنجزة له والكتب قيد الطبع مقدِّمًا شكره للعديد من الأدباء والكتاب والأحزاب والمنظمات الذين ساعدوه في مسيرته الأدبية وفي طباعة كتبه، بعدها إعتلى المنَّصة ليقرأ مجموعة من قصائده السريانية مع الفنان سام سالم بمعزوفات على الكمان، ومع التصفيق المستمر للجمهور الحاضرين، بعدها عٌرضَ تقريرًا عن الشاعر من إعداد الأديب موفق حداد وإنتاج قناة عشتار الفضائية، وعودة أخرى مع الشاعر نباتي وقراءة لمجموعة من قصائده  السريانية، وقبل الختام كان عدد من الشهادات القصيرة قدَّمها مجموعة من الأدباء السريان، حيث أشار مدير ناحية عنكاوا ورئيس الهيئة الإدارية للنادي الأكاديمي الإجتماعي السيد جلال حبيب إلى أهمية تكريم جميع المبدعين والنادي سيكون له مثل هذه المبادرات فضلًا عن إحتضانه لهم، أما الأديب د. كوثر نجيب فتطرَّق إلى اللهجة التي يكتب بها الشاعر نباتي قصائده "السورث" والمفهومة من جميع أبناء شعبنا وهي لهجة عنكاوا واللهجات الأخرى لشعبنا من الجبل والسهل، أما الأديب بطرس نباتي فتطرق إلى أهمية وضرورة تكريم المبدعين في حياتهم، والشاعر روند بولص رجع بذكرياته إلى بداية الصحوة القومية وإحياء اللغة السريانية، التي إنطلقت في كنيسة مار كوركيس في عنكاوا من خلال مجموعة من الشباب، وكان الشاعر نباتي أحد روادها، أما نائب رئيس الاتحاد الأديب أكد مراد فبارك هذه الأمسية مؤكِّدًا أن الشاعر نباتي كان من المساهمين في إحياء لغتنا السريانية وفي ختام الأمسية قدَّم مدير ناحية عنكاوا السيد جلال حبيب درع الاتحاد للشاعر فيما قدَّم الشهادات التقديرية للشاعر السيد بطرس عليبك وممثل النادي الأكاديمي الإجتماعي المهندس عماد متي.
حضر الحفل عدد من اعضاء البرلمان العراقي وبرلمان اقليم كوردستان واعضاء مجلس مخافظة اربيل وعدد من ممثلي الكيانات السياسية ومنظمات المجتع المدني وجمع من الادباء والكتاب والمهتمين بالشعر والادب وعدد من ابناء عنكاوا

101
شوارع بغديدا تنوء تحت الامطار ومطالبات من الاهالي بالاهتمام الجاد بالبنية التحتية
عنكاوا كوم –خاص

دعا عدد من اهالي بلدة بغديدا  الجهات المسؤولة للاهتمام بشكل جدي بالبنية التحتية  للبلدة خصوصا بمواصلة الاهتمام بتعبيد الشوارع  وعدم الاقتصار على الشوارع القريبة من الدوائر  الرئيسية للبلدة .

وعانت البلدة  بسبب  تحول عدد من الشوارع  الى بحيرات من مياه الامطار التي هطلت على عدد من المدن العراقية  حيث اشارت هيئة الانواء الجوية الى ان محافظة نينوى سجلت  نسبة عالية من تساقط الامطار بلغت 40,2 ملم فيما اكدت الهيئة في بيان  ان اعلى نسبة من تساقط الامطار سجلتها محافظة دهوك حيث بلغت 75 ملم فيما احتلت  محافظة نينوى المرتبة الخامسة لعموم المحافظات العراقية من نسب تساقط الامطار .

وعانى طلبة المدارس الابتدائية في بلدة بغديدا صعوبات جمة للتوجه لمدارسهم حيث يؤدون امتحانات النصف الاول من العام الدراسي بعد ان احاطت برك الماء مدارسهم واعاقتهم من انسيابية  الوصول الى  تلك المدارس ..

102

البطريرك ساكو بمناسبة ذكرى رسامته السادسة
انا لست افضل من المسيح الذي لم يعمل الا الخير  فقام الناس بصلبه
عنكاوا كوم –خاص
وجه رئيس الكنيسة الكلدانية في العالم رسالة  لابناء الكنيسة بمناسبة حلول الذكرى السادسة  لانتخابه بطريركا  على الكنيسة ..وقال البطريرك لويس الاول ساكو  في رسالته التي اطلع عليها (موقع عنكاوا كوم ) انه شخص واضح في افكاره  لذلك يرفض المساومة  مشيرا بان اغلب الانتقادات  التي توجه له  او الى البطريركية  تصدر من  اناس ضعيفي النفوس مدركا في سياق الرسالة  التي نشرها موقع البطريركية الكلدانية بان المسيح  لم يعمل الا الخير، لكن الناس لم يرضوا عنه، فقاموا بصلبه، وانا لست بأفضل منه وفيما يلي نص الرسالة :
 
رسالتي الى أبناء الكنيسة الأحباء في الذكرى السادسة لانتخابي بطريركا
 
31/1/2013 – 31/1/2019
 
 أشكر الله على كل شيء واشكر معاونيّ وأعضاء السينودس والكهنة وكل الذين اعانوني  في العمل والاستشارات والمقترحات، او شجعوني على المضي قُدما،  جازاهم الله خيراً. 
 
انا شخص واضح في افكاري واختياراتي. ارفض المساومة وان يشتريني احد. احب الصدق والشفافية، ولا طمع لي في حطام الدنيا. علاقتي مع ذاتي واضحة. المواجهة  والصراحة هما قوتي الى جانب صلاتي. واعتقد انه بات من الواضح للكثيرين بأن الانتقادات الموجهة اليّ والى البطريركية معظمها صادر من أناس ضعيفي النفوس، لا يتحملون استعادة  الكنيسة الكلدانية هيبتها ودورها وتألقها على الصعيدين المحلي والعالمي، بالرغم من التحديات القاسية التي واجهتها  خلال السنوات الست الماضية. واذكر منها:
 
احتلال تنظيم الدولة الإسلامية للموصل وبلدات سهل نينوى– سنة بعد تنصيبي- وتهجير سكانها، وتحمُّل الكنيسة مسؤولية الاهتمام بهم خلال ثلاث سنوات ونصف، من سكن وطعام ومعالجة، وضمان مواصلة اولادهم الدراسة في أربيل وكركوك. وقد وقفت كنيستنا الى جانبهم وحملت صوتهم الى المحافل الدولية. وهبَّت بعد التحرير لإصلاح دُورِهم وكنائسهم ومدارسهم وذاقت معهم مرارة التهجير وقاسمتهم رجاء العودة  وفرح التحرير والاعمار.
نزيف الهجرة الذي افقد المكون المسيحي نحو مليون شخص، وطلبات المهاجرين، مما استوجب ارسال كهنة لهم.
تصدي الكنيسة للتصريحات المحرّضة على الكراهية والعنف والاستحواذ على بيوت المسيحيين في بغداد  ومدن أخرى وتفانيها في استعادة الكثير منها، رغم الوضع الأمني الهش.
مواجهة القوانين المجحفة بحق المسيحيين.
وقوف الكنيسة في وجه بعض السياسيين المسيحيين الذين سعوا لمصادرة إرادة المكون المسيحي خدمةً لمصالحهم الشخصية، مما دفعهم الى انتقادها بنحو غير مهني في الغالب، بل وصل ذلك إلى التهجم عليها.
علامات التعزية:
 
 تنظيم الدائرة المالية البطريركية، انعقاد السينودس الكلداني السنوي بانتظام، تجديد الطقوس لكي تتلاءم مع العصر، رسامة ثمانية أساقفة جدد وعدد من الكهنة والشمامسة الانجيليين، تأسيس الرابطة الكلدانية، تأسيس المجلس الراعوي لبغداد وهيئة المستشارين للبطريركية وبنحو مواكب للكنيسة الجامعة، زيارة عدد كبير من الكرادلة والأساقفة والكهنة من مجالس الأساقفة الكاثوليك للعراق دعماً  للمهجرين، تنظيم  التنشئة المستدامة لكهنة الكلدان في العراق، دعاوى تطويب شهداء كنيستنا رسمياً، وهي المرة الأولى في تاريخها، انعقاد اجتماع البطاركة الكاثوليك هذا العام ببغداد وللمرة الأولى، بعد مرور 25 سنة على تأسيسه، زيارة الكردينال بيترو بارولين، امين سر دولة الفاتيكان  للعراق واحتفاله ليلة الميلاد  24 / 12/2018 وحضور فخامة رئيس الجمهورية وبعض الوزراء وأعضاء السلك الدبلوماسي وعلماء دين مسلمين، تنظيم التعليم المسيحي في كافة الرعايا،  زيارة معظم الابرشيات الكلدانية داخل الوطن وفي بلدان الانتشار، حضور عدد كبير من المؤتمرات، الاهتمام بالشباب وإقامة عدة نشاطات روحية وثقافية وفنية، وصيانة معظم كنائسنا ببغداد. وكان للبطريركية الفضل في تشكيل لجنة حوار من رجال دين مسيحيين ومسلمين شيعة وسنة وصابئة مندائيين وايزيديين، عملت على تفكيك الخطاب المتشدد وإعداد كراس يعرّف بالديانات المتواجدة في العراق.
 
وأودّ أن أقول للجميع: ان الوقت اثمن من ان نضيعه بتفاهات، والحياة قصيرة لا بد ان نعيشها بسلام وصدق وفرح. وفي الحياة توجد أوقات مناسبة تساعد المرء على التفكير من أجل أخذ وقت كافٍ للعيش بسعادة، وهذا متاح  فقط  لمن لديه الشجاعة ليسبر قلبه، بكل تواضع وثقة.
 
  اني أدرك ان المسيح  لم يعمل الا الخير، لكن الناس لم يرضوا عنه، فقاموا بصلبه، وانا لست بأفضل منه.
 
 لقد وضعت ذاتي، بكل جدّية وتواضع، ومنذ بداية كهنوتي في خدمة كلّ إنسان. واليوم اتعهد  من جديد ان اصغي الى الناس واتحسس  مشاكلهم  واعينهم بكل ما اوتيت من نعمة وقدرة. أحب العراق وهو هويتي، واحب الكنيسة الكلدانية وهي مسؤوليتي واخدم المسيحيين من كل الطوائف بدون استثناء، وكل العراقيين. اني واثق من ان عملي سوف يتم تقييمه فيما بعد.
 
صلوا من اجلي ومن اجل الكنيسة والعراق
 
البطريرك الكردينال لويس روفائيل ساكو

103

زوعا اورغ

طالب النائب فريد يعقوب رئيس كتلة الرافدين في برلمان اقليم كردستان العراق وعضو المكتب السياسي للحركة الديمقراطية الاشورية باستحداث محافظة سهل نينوى، وتقديم الدعم اللازم لوحدات حماية سهل نينوى NPU وزيادة عددها وتجهيزها بما يعزز موقعها في المنطقة لبذل المزيد  في فرض سلطة القانون فيها.
جاء ذلك خلال زيارة النائب فريد يعقوب والسادة اشور ابرم مسؤول فرع دهوك للحركة ومرقس ايرميا مسؤول فرع سنحاريب للحركة ، مقر قيادة وحدات حماية سهل نينوى NPU  في  مدينة بغديدا يوم ٢٠١٩/١/٢٩، حيث كان في الاستقبال العقيد جواد امر الوحدات وبحضور النقيب مبارك والنقيب عدنان سبنيا.
واكد النائب فريد يعقوب خلال لقاءه على الدور الحيوي للوحدات في حماية المنطقة باعتبارها القوة التي شاركت في تحرير المنطقة من دنس داعش الارهابي واستلمت الملف الأمني فيها، معربا عن امله من حكومة بغداد لتقديم الدعم اللازم للقوات وزيادة عددها وتجهيزها بما يعزز موقعها في المنطقة ، وهو الامر الذي سعت اليه الحركة الديمقراطية الاشورية منذ تأسيس الوحدات لتكون نواة لقوة اكبر لحماية سهل نينوى كخطوة أولى في تحقيق مطلب حركتنا وشعبنا الكلداني السرياني الاشوري بجعل سهل نينوى منطقة ادارية خاصة اه سواء كانت محافظة او منطقة ذات حماية تؤمن لشعبنا إدارة امور المنطقة والمحافظة على وجوده كشعب اصيل وذات جذور عميقة في المنطقة .
كما وأعرب السيد فريد عن امله في ابعاد سهل نينوى من دائرة الصراعات والنزاعات كونها منطقة تاريخية لشعب اصيل تمتد جذوره لبابل واشور .
وبدوره رحب العقيد جواد امر القوة بوفد حركتنا مستذكرا دور حركتنا وما قدمته من دعم وتحديدا السياسي للقوات . ومواصلتها في استتباب الأمن في المنطقة والعمل على المزيد من الاستقرار فيها وتطوير القوات بما يخدم المنطقة عموما، وقدم العقيد شرحا مفصلا لعمل الوحدات في تقديم الدعم لشعبنا اضافة الى الأمنية .
وحضر جانب من اللقاء السيد داود باباوي مسؤول فرع بغديدا للحركة وعضو مجلس محافظة نينوى والسيد شوقي حكمت امر الفوج في القوات.
كما وزار وفد الحركة يرافقه السيد جلال ايشوع مسؤول محلية كرملش الى قرية كرملش والتقى الاباء الكهنة الخوري ثابت حبيب والخوري  شمعون مقدما التهاني والتبريكات برسامة المطران مار ميخائيل مطرانا على أبرشية الموصل وكرملش وعقرة متمنين له الموفقية في خدمة كلمة الرب في الأبرشية .

104

رويترز

استولى تنظيم داعش الإرهابي على آلاف القطع الأثرية قبل طرده من العراق في 2017، ومعظم تلك الآثار لا يزال مفقودا.

وشرع فريق دولي من الأثريين في عملية بحث بهدف استرداد ما يمكن استرداده منها.
وأغار التنظيم المتشدد خلال عامي 2014 و2015 على مواقع تاريخية وخربها، فيما وصفته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) بأنه هجوم "واسع النطاق"، واستخدم النهب لتمويل عملياته من خلال شبكة تهريب امتدت عبر الشرق الأوسط وخارجه.

وقال برونو ديسلاندس وهو مهندس صيانة في يونسكو: "نحاول استرداد كثير من القطع الأثرية ونحتاج إلى كل الموارد المحلية والدولية للعمل، لا يقدر العراق على القيام بهذا بمفرده".

كان ديسلاندس يتحدث في ورشة عمل في المتحف الوطني ببغداد عقدت لتنسيق الجهود الدولية لاسترداد الآثار.

وأظهر تسجيل مصور نشره التنظيم الإرهابي في 2014 وانتشر على نطاق واسع أعضاء بالتنظيم يستخدمون الجرافات والحفارات لتدمير جداريات وتماثيل في مدينة نمرود الآشورية التي تعود إلى 3000 عام والقريبة من الموصل، وقاموا بتهريب وبيع ما لم يتمكنوا من تدميره.

كان ديسلاندس أول خبير دولي يصل إلى الموقع في مطلع عام 2017 بينما كانت عملية طرد التنظيم لا تزال جارية.

ونظرا لأن المعركة كانت لا تزال تدور على بعد بضعة كيلومترات فقط، كان عليه هو وفريقه أن يعملا سريعا لتقييم حجم الدمار في الموقع مستخدمين المسح الثلاثي الأبعاد والتصوير بالأقمار الصناعية.

وجمعوا في غضون دقائق كنزا من البيانات يقولون إنها ستكون مهمة للغاية في اقتفاء أثر القطع المفقودة.



وقال ديسلاندس: "عندما تؤخذ قطعة أثرية، يمكننا توثيق البصمة التي تتركها"، وأضاف: "نحن نوثق هذا بدقة شديدة وبالتالي يمكننا استعادتها عندما نجد قطعة في أوروبا أو مكان ما تضاهي هذه الخصائص فيمكننا استعادتها".

وشارك في ورشة العمل أفراد من الشرطة العراقية ومن الخارج ومسؤولون بالجمارك وخبراء في الآثار، وكانت ثاني ورشة خلال عامين تنظمها بعثة الاتحاد الأوروبي الاستشارية في العراق.

وقال مسؤولون بسلطات إنفاذ القانون إن بوسعهم مساعدة الشرطة العراقية على اقتفاء أثر القطع المفقودة بالاستعانة بقواعد بيانات عمليات الضبط ومعلومات أخرى بما في ذلك ما يتعلق بممرات التهريب.

وذكرت ماريا بولنر، المسؤولة بمنظمة الجمارك العالمية، أن تقارير مسؤولي الجمارك في أنحاء العالم بشأن عمليات الضبط المتعلقة بالتراث العالمي: "ليست سوى قمة جبل الجليد، وتحسين التنسيق بين الدول أعضاء المنظمة البالغ عددهم 183 ساعد في زيادة عمليات الاسترداد".

وقالت منظمة الجمارك العالمية إن ضباط الجمارك استردوا في 2017 أكثر من 14 ألف قطعة منهوبة في أنحاء العالم بينها آثار قديمة ولوحات وتماثيل، وذلك بزيادة 48% عن العام السابق.

وقال إيكهارد لوفير وهو ضابط شرطة ألماني شارك في ورشة العمل إن العديد من هواة جمع الآثار من القطاع الخاص وبعض المتاحف لا يسألون في العادة عن مصدر القطع الأثرية. وأضاف: "هذه إحدى أكبر مشكلات الجريمة".

وقال ديسلاندس إن المواقع داخل العراق لا تزال في خطر، وأضاف: "عندما يتم تحرير موقع، هذا لا يعني انتهاء أعمال النهب".


105
اثاري عراقي يطالب بحملة للمحافظة على شواهد قبور مسيحيي الموصل
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
طالب اثاري  اكاديمي  الجهات المعنية للمباشرة بحملة للحفاظ على شواهد قبور مسيحيي الموصل وترميها تاهيلها بعد الخراب والدمار الذي حل بها ابان سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية على مدينة الموصل  وقال الدكتور عامر الجميلي التدريسي في كلية الاثار بجامعة الموصل في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم )انه ينبغي  المباشرة بحملة لاعادة تاهيل وترميم الشواهد التاريخية لمقابر المسيحيين في مدينة الموصل  كون تلك الشواهد  تعد  مصدراً من مصادر تأريخ أي مدينة ووفيات أعيانها وأنباء أبناء زمانهامضيفا بانه وثق خلال زيارته  لكاتدرائية مار توما أو كنيسة مار توما السريانية الأرثوذكسية التي تقع في حي الساعة بمدينة الموصل. وتعتبر أقدم كنيسة في الموصل كما كانت مقرا لإقامة البطاركة السريان الأرثوذكس في المدينة سابقا ويرقى عهدها الى   العهد العثماني الأخير حيث لفت انتباهنا احد القبور  العائدة لاحد ابناء هذه الكنيسة وهو    قبر المرحوم موسى بن بطرس المتوفي في شهر نيسان سنة ١٨٨١ مسيحية

106


راديو نوا

اعلن المنسق الدولي لحكومة اقليم كوردستان ديندار زيباري، اليوم الاثنين، 28 كانون الثاني، 2019، ان مانسبته 85 بالمائة من اهالي محافظة نينوى ليسوا على استعداد للعودة الى مناطقهم الاصلية، مشيرا الى ان بلدتي تلكيف والحمدانية اصبحتا مناطق عسكرية تحوي محاكم وسجون.

وتحدث المنسق الدولي لحكومة اقليم كوردستان ديندار زيباري، بشأن الاوضاع الامنية لمناطق سهل نينوى، مؤكدا انه "بحسب المعلومات التي تحصل عليها فان 85 بالمائة من اهالي المنطقة ليسوا على استعداد للعودة الى مناطقهم بعد استعادة السيطرة عليها لاعتقادهم بان حياتهم لن تكون محمية ولديهم مخاوف من عدم توفر الخدمات الاساسية وفرص العمل فضلا عن الوضع الامني".
واضاف ان "عددا كبيرا من القوات الامنية في مناطق سهل نينوى ليس رسميا وعناصرها ليسوا من اهالي المنطقة، مفيدا بانه من اجل معالجة المشكلة الامنية في المنطقة يجب تسليم الملف الامني لمجموعة من القوات الرسمية مثل الشرطة الاتحادية والبيشمركة والجيش العراقي من اجل ان يمارسوا دورا جديا في اعادة بناء الوضع الامني في مناطقهم".
واشار زيباري الى انه "في حالات كثيرة يتم الاستيلاء على اراضي الايزيديين والمسيحيين وتبذل المساعي لتغيير المنطقة ديموغرافيا، وكمثال على ذلك في تلكيف يتم توزيع قطع الاراضي على اناس اخرين وكذلك فان تلكيف والحمدانية تحولتا الى مدن عسكرية فيها محاكم وسجون ارهابية".
وفر المسيحيون والايزيديون من سهل نينوى التي كانت مركزا لهم، عقب اجتياح تنظيم "داعش" لمناطق في العراق واستهدافهم بشكل مباشر، وعاد الكثيرُ منهم بعد أن استعادت البيشمركة مناطقهم في بعشيقة وبعزاني وقراقوش ومناطق كثيرة أخرى.

107

كركوك ناو – نينوى

تسعى الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية للاستقرارإعادة تأهيل بساتين الزيتون، مع تقديم عشرات المشاريع الخدمية من ضمنها الصحية والتربوية وقطاع الكهرباء والطرق في سهل نينوى.

حسب بيان للقنصلية الامريكية في اربيل، شارك القنصل الامريكي، “ستيف فيكن” مع الممثل الخاص لبرنامج مساعدة الاقليات “ماكس بريموارك” في وضع حجر الاساس لمشروع بستان الزيتون في بعشيقة.

ويهدف المشروع الى اعادة اشجار الزيتون التي تم قعطها من قبل مسلحي الدولة الاسلامية “داعش” في سهل نينوى او حرقت اثناء سيطرته على ناحية بعشيقة.

مساعدات الولايات المتحدة الامريكية، مستمرة من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية للإستقرار في مناطق سهل نينوى بهدف اعادة الاستقرار، من ضمنها اعادة اعمار وتأهيل المحطات الفرعية الكهربائية في بعشيقة وزيتون، وخط نقل الكهرباء بين قرقوش وبعشيقة وقامت بتوفير المحولات والمواد الكهربائية لشبكة توزيع كهرباء بعشيقة.


نينوى، كانون الثاني 2019، امريكا تعمل على اعادة الاوضاع الى طبيعتها من الناحية الزراعية واعادة اعمار بعشيقة تصوير: اعلام القنصلية
كما قام صندوق تمويل الاستقرار بترميم مدرسة قلاتوك الابتدائية المختلطة وتسعة آبار مياه. قام برنامج “مبادرة تمكين المجتمع العراقي” (ICRI) التابع للوكالة الامريكية للتنمية الدولية بإنشاء إنارة الشوارع وأجهزة التحكم في حركة المرور من أجل تحسين السلامة على الطرق والحد من الحوادث وتوفير حزمات لوازم مدرسية للأطفال في بعشيقة وأطرافها وسيتم إعادة تأهيل منتزه الجبل وبستان الزيتون في عين وعلق.

ويدعم مكتب المساعدات الأميركية في حالات الكوارث الخارجية (OFDA) منظمات الإغاثة لتقديم المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء سهل نينوى، بما في ذلك أكثر من 10 منظمات تعمل في قضاء الحمدانية.

المساعدات يسمح للعوائل بإصلاح المنازل المتضررة من النزاع

ويقوم المكتب بدعم شركاء مكتب المساعدات الأميركية في حالات الكوارث الخارجية عن طريق المنح النقدية، مما يسمح للعوائل بإصلاح المنازل المتضررة من النزاع وإعادة تأسيس الأعمال التجارية الى الحالة التي كانت عليها ما قبل النزاع، وتقديم الخدمات الصحية، بما في ذلك استشارات في مجال الأمراض النفسية للفئات الضعيفة من السكان ومعالجة مخاوف الحماية المهمة. هذا بحسب ماجاء في بيان القنصلية الامريكية قبل تاريخ 23 كانون الثاني 2019.

مكتب شؤون السكان واللاجئين والهجرة لوزارة الخارجية الأمريكية، من خلال ثماني منظمات دولية مختلفة وشركاء من المنظمات غير الحكومية يعمل لتقديم المساعدة إلى النازحين داخلياً والعائدين وأعضاء المجتمع المضيف في جميع أنحاء قضاء الحمدانية.

ويقوم مكتب شؤون السكان واللاجئين والهجرة من خلال منظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسف (UNICEF) بتقديم الدعم للمدارس في بعشيقة حتى يتمكن الأطفال العائدون والمضيفون من الحصول على الموارد التعليمية.

منظمة دولية غير حكومية تقوم بوضع اللمسات الأخيرة على خططها لتقديم المساعدة القانونية والدعم النفسي والسايكولوجي للعائدين الذين يعيشون في بعشيقة.

كما وتدعم وزارة الخارجية الأمريكية برامج للمواطنين لإعادة بناء الثقة بين المجتمعات المحلية المتضررة من القتال ضد داعش والتعبير عن مطالبهم وأولوياتهم خلال الاجتماعات مع السلطات العراقية والوكالات التنفيذية الأخرى.


108


الأقباط متحدون

كتب - نعيم يوسف أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، عن وصول قداسة البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثانى بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، إلى القاهرة اليوم، في زيارة لمصر تستغرق ثلاثة أيام.   وكلف البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، وفد كنسي لاستقبال "بطريرك الكنيسة السريانية الشقيقة".   ضم الوفد كل من: الأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات، والأنبا أكليمندس الأسقف العام لكنائس عزبة الهجانة وألماظة وشرق مدينة نصر والأنبا ساويرس الأسقف العام والمشرف على ديري الأنبا توماس بالخطاطبة والأنبا موسى بالعلمين والقس أنجيلوس إسحق سكرتير قداسة البابا والأستاذ جرجس صالح الأمين العام الفخرى لمجلس كنائس الشرق الاوسط.


109


ايلاف /د أسامة مهدي


أعلن في أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق اليوم عن وفاة أمير الأيزيديين في العراق والعالم في مشفاه في ألمانيا إثر مرض عضال، فيما حذر علاوي من مخاطر إشراف مفوضية الانتخابات الحالية على الانتخابات المحلية المنتظرة في أواخر العام الحالي.

إيلاف: أعلن خيري بوزاني المدير العام لشؤون الأيزيدية في وزارة الأوقاف في حكومة إقليم كردستان العراق الشمالي في بيان الاثنين تابعته "إيلاف" عن وفاة أمير الأيزيديين في الإقليم والعالم الأمير تحسين بيك. وقال بوازاني في بيان "ببالغ الأسى والحزن العميقين نعلن نبأ رحيل سمو أمير الأيزيديين في العالم الأمير تحسين سعيد علي وانتقاله إلى جوار ربه في مشفاه في مدينة هانوفر الألمانية، وذلك إثر مرض عضال ألمّ به منذ فترة طويلة".

من جهته، أشار رئيس حكومة إقليم كردستان نجيرفان بارزاني إلى أنه إلى جانب المكانة التي كان يتمتع بها الأمير الراحل لدى الأيزيديين ودوره الاجتماعي والديني البارز، فقد كانت له مساهمة فعالة في الحركة الكردية، حيث كان له دور ملحوظ فيها، ما اضطره للجوء إلى دول أخرى بسبب تمسكه بمواقفه.

قال بارزاني في بيان: "كان الأمير تحسين بك على تواصل دائم مع المجتمع الكردستاني والعراقي، وفي المنطقة عمومًا، وكان الاحترام والمكانة اللذان يتمتع بهما لا يقتصران فقط على أوساط المجتمع الأيزيدي، بل كان يعدّ شخصية بارزة في كردستان والعراق، ولديه شبكة واسعة من العلاقات، وكان يبذل جهودًا حثيثة لترسيخ وتعميق روح التعايش المشترك وقبول الآخر بين مكونات إقليم كردستان والعراق.


يشار إلى أن الأمير تحسين بك هو تحسين سعيد علي بك أمير الأيزيديين في كردستان العراق العالم. وكان ولد في منتصف أغسطس عام 1933 في قرية باعدرى التابعة لقضاء الشيخان في شمال البلاد، وتم تنصيبه أميرًا للأيزيديين بترشيح من جدته ميان خاتون بعد مرور 15 يومًا على وفاة والده الأمير سعيد علي بك، وذلك في صيف عام 1944.

كان مقرّب من الأمير تحسين علي بك قد أشار الجمعة الماضي إلى أن الأخير في حالة صحية حرجة في إحدى مستشفيات ألمانيا.
يشار إلى أن الأيزيديين هم أتباع ديانة شرق أوسطية، ذات جذور قديمة، وجميع أبنائها هم من الأكراد، ويعيش معظمهم حول الموصل وسنجار في العراق، وهناك أيضًا مجموعات في سوريا وتركيا وإيران وجورجيا وأرمينيا، حيث يُقدّر عددهم الإجمالي في العالم بين 800 ألف إلى مليون نسمة.

وتعتبر الثقافة الأيزيدية ثقافة كردية، ويتحدّث معظمهم اللغة الكردية، فيما يتحدث القليل منهم أيضًا العربية، نظرًا إلى قربهم وعيشهم في ظلّ دول عربية، مثل العراق وسوريا.

يرى بعض الباحثين الإسلاميين وغيرهم أن الديانة الإيزيدية هي ديانة منشقة ومنحرفة عن الإسلام. فيما يوضح آخرون أن هذه الديانة هي خليط من ديانات قديمة عدة، مثل الزردشتية والمانوية.

وكانت المديرية العامة للشؤون الأيزيدية في وزارة أوقاف حكومة إقليم كردستان قد أعلنت في الشهر الماضي عن ضحايا الأيزيديين في العراق نتيجة هجوم تنظيم داعش على مناطقهم في شمال البلاد، وخاصة في موطنهم في قضاء سنجار في محافظة نينوى (375 كم شمال بغداد) في أوائل أغسطس عام 2014.

وأشارت المديرية في تقرير تابعته "إيلاف" إلى أن عدد الأيزيديين في العراق يبلغ حوالى 550 ألف نسمة، ونزح منهم إثر هجوم التنظيم على مناطقهم حوالى 360 ألف شخص.. موضحة أن عدد القتلى في الأيام الأولى للهجوم بلغ 1293 أيزيديًا، وهي أرقام موثقة من قبل منظمة الأمم المتحدة. وقالت إن هذه الإحصائية هي لآخر الأرقام والمعلومات الموثقة لضحايا داعش من الأيزيديين حتى 29 نوفمبر الماضي.

وقد بلغ عدد الأيزيديين الذين هاجروا إلى خارج العراق حوالى 100 ألف شخص، وعدد  المختطفين بلغ 6417 مختطفًا، 3548 من الإناث، و2869 من الذكور.

110

امرأتان روسيتان في كنيسة أرثوذكسية في إمارة الشارقة

عنكاو اكوم / راديو سوا

الشهر المقبل ستشهد الإمارات حدثا تاريخيا: الزيارة الأولى لبابا الفاتيكان إلى شبه الجزيرة العربية.

زيارة البابا فرانسيس لم يسبقه فيها أي من باباوات الكنيسة الكاثوليكية السابقين، ومن المقرر أن يترأس خلالها قداسا في الخامس من شباط/فبراير بمدينة زايد الرياضية يحضره قرابة 120 ألف شخص، لا يصلون عادة في كنائس داخل البلد الخليجي.

في الإمارات 45 مبنى كنسيا رسميا، في حين يعيش فيها مسيحيون ينتمون لقرابة 700 كنيسة/جماعة مسيحية، حسب تقرير نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال" الأحد.

لهذا يصلي أكثر من 50 جماعة في الكنيسة الإنجيلية في أبوظبي، فيما يلجأ آخرون لقاعات في فنادق لأداء الصلوات والشعائر الكنسية التي تقام عادة في أيام الجمعة (يوم عطلة رسمي في الإمارات).

الظاهرة التي أسماها تقرير وول ستريت جورنال "الكنائس الفندقية"، بدأت قبل بضع سنوات في دبي بعدما نما عدد السكان المسيحيين بشكل يفوق سعة الكنائس المرخصة.

بدأ المصلون التجمع في فنادق بمختلف أرجاء المدينة لكن السلطات أوقفت هذه الممارسة العام الماضي، استنادا إلى التشريعات واللوائح الخاصة بالمؤسسات الدينية، وفقا للصحيفة.

وبعد التماس قدم إلى وزير التسامح الإماراتي مبارك بن نهيان، سمح لثلاث كنائس بعقد شعائرها في فنادق.

'تسامح'

قادة الأقليات الدينية في الإمارات يقولون إنهم يرغبون بوجود مزيد من الكنائس. ويوضح القس البريطاني أندرو تومبسون، كاهن كنيسة القديس أندرو في أبو ظبي، لـ "وول ستريت جورنال" أن "هناك بالتأكيد حاجة ... لكني أنصح المسيحيين في نهاية اليوم بأن هذا ليس بلدنا ... أقلق من حس الاستحقاق هذا".

هؤلاء القادة أيضا يقولون إنهم متشجعون بفضل التقدم التدريجي، وإنهم خلال لقاءاتهم بالمسؤولين الإماراتيين تلقوا تطمينات بأن الصعوبات التي تواجه بعض المسيحيين ناجمة عن عقبات بيروقراطية.

تقرير الحريات الدينية لوزارة الخارجية الأميركية في 2017، أشار إلى ظاهرة الكنائس الفندقية، موضحا أن بعض الفنادق رفضت تأجير قاعات للصلاة بداعي عوائق إجرائية حكومية.

وأوضح التقرير وجود حالات رفضت فيها البنوك إصدار قروض تغطي نفقات بناء أماكن للصلاة لمنظمات دينية مسجلة لدى الحكومة الإماراتية.

إلا أن التقرير أشار كذلك لجهود حكومية في مجال التسامح الديني، لافتا إلى أمر ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد بإعادة تسمية مسجد يحمل اسمه يقع بالقرب من مجمع كنائس في العاصمة الإماراتية ليحمل اسم "مسجد مريم أم عيسى".

بوذيون ويهود وهندوس

يعود آخر تعداد رسمي للسكان في الإمارات لعام 2005. وفي ذلك الإحصاء، نقلا عن الخارجية الأميركية، قالت السلطات إن 76 بالمئة من السكان مسلمون فيما يدين تسعة في المئة بالمسيحية وينتمي 15 بالمئة لديانات ومعتقدات أخرى.

مركز "بيو" للأبحاث رفع نسب السكان المسيحيين في الإمارات إلى 12.6 بالمئة مقابل 76.9 مسلمين و6.6 من الهندوس واثنين بالمئة يعتنقون البوذية، وفقا لتقرير أصدره المركز عام 2010.

ويقول تقرير "وول ستريت جورنال" إن تعامل حكومة الإمارات "المنفتح"، قياسا بجيرانها في الخليج، تجاه غير المسلمين خلال السنوات الأخيرة تسارع بالتزامن مع توطيد الحكومة علاقاتها مع القوى الغربية.

ونتيجة لذلك، تشير الصحيفة، يمارس سريلانكيون وكمبوديون وتايلانديون طقوسهم البوذية في معبد داخل فيلا بدبي.

المعبد الذي أنشئ أولا في حي السطوة بدبي في 2009، قبل أن ينتقل إلى مقره الحالي في الجميرة، يخدم مجتمعا بوذيا قدرته صحيفة "ذا ناشونال" الإماراتية بنصف مليون شخص.

وبشكل مماثل أفصح السكان اليهود في الإمارات مؤخرا عن كنيس يتخذ من فيلا في دبي مقرا لأداء الصلوات، حسب ما يوضح تقرير لوكالة "بلومبيرغ" في كانون الثاني/ديسمبر 2018.

وربما يحظى الهندوس في الإمارات، أصحاب العدد الأكبر من السكان، باعتراف رسمي أكبر بعدما سمحت السلطات ببناء معبد كبير لأبناء تلك الديانة على أرض أهداها لهم ولي عهد أبو ظبي.​



111
ردود افعال متباينة بين مسيحيي الموصل ازاء دعوة البطريرك ساكو
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
(ادعو المسيحيين والمسلمين، وبخاصة السياسيين منهم ورجال الدين ان يتحملوا مسؤوليتهم التاريخية ويفتحوا صفحة جديدة من الثقة والعلاقات الصادقة ويكونوا متحدين الى الابد لإنقاذ مدينتهم المنكوبة وتطويرها، وإلاّ بقي الخراب على حاله وازداد) بهذه الكلمات دعا البطريرك لويس ساكو  رئيس الكنيسة الكلدانية  مسيحيي الموصل  لفتح صفحة جديدة من الثقة لانقاذ مدينتهم المنكوبة  بحيث  انتجت ردود افعال متباينة بين صفوف مسيحيي الموصل في احاديث لموقع (عنكاوا كوم ) حيث  استصعبوا عودتهم للمدينة من اجل استئناف يومياتهم فيها حيث قال  نايف صباح  ان امر عودتنا مرهون باعادة الثقة والامر هذا يبدو مستحيلا  فمهما تعددت المبادرات والانشطة التي تبدو كبوادر من جانب اهالي الموصل  لتشجيعنا على العودة لكنها تبدو كهواء في شبك كونها لا تعدو كواجهات اعلامية رغم ان الكثير منهم كانوا شهود على ما شهدته بيوتنا وكنائسنا من تسليب ونهب ممتلكات ومع ذلك  تكتموا على الفاعلين دون ان تؤشر بوادر منهم للاشارة الى من قام بهذه الافعال بتشجيع من عناصر تنظيم الدولة الاسلامية .

بينما قال  سعد نوئيل  نرغب من اهالي الموصل ان يكونوا  اكثر جدية  للتعبير عن مشاعرهم تجاهنا فلاتكفي  مجاملتهم حينما يجدون جيرانهم المسيحي وقد عاد تفقد منزله  فيقولون له انهم حزنوا لمغادرته وتسليب منزله فالمفروض انهم كانوا اكثر تماسكا وعبروا بذلك الفعل عن معارضتهم لعمليات النهب والسلب التي طالت ممتلكات المسيحيين لابل  تمادوا اكثر فقاموا بتاجير تلك الدور  واتفق فادي ابراهيم مع تصريحات البطريرك ساكو مشيرا بانه في حال عدم عودة اي مسيحيي الموصل فالتاريخ سيشهد بنهاية  المسيحية في اكثر معاقلها التاريخية  لكن في المقابل لايوجد اي مؤشر لاعادة الثقة فحتى الامس استهدفت المعالم المسيحية وطمست معالمها  والفعل جاء من الاغراب تماما مثلما فعل عناصر داعش وكل ذلك امام انظار الموصليين فاين هي ردود افعالهم التي لانريدها مجرد تصريحات بل افعال  تؤكدها وقائع مهمة  تؤشر للثقة المطلوبة لعودتنا للموصل ...

112
رئيسة كتلة المجلس الشعبي ببرلمان كردستان  تعزي  الايزيديين بوفاة  الامير تحسين  سعيد
عنكاوا كوم –خاص
بعثت  رئيسة  كتلة المجلس الشعبي في برلمان اقليم كردستان  كلارا عوديشو ببرقية تعزية ومواساة للايزيديين برحيل الامير  تحسين سعيد علي  وعبرت  عن حزتها للمصاب الجلل  مشيرة  بان رحيل امير الايزديين  يشكل خسارة للجميع  كونه كان شخصية وطنية  واجتماعية  ودينية مؤثرة وفيما يلي نص البرقية :
ببالغ الحزن و الاسى تلقينا خبر رحيل سمو أمير الايزيديين في العالم (الامير تحسين سعيد علي) إننا نشاطركم حزنكم بهذا المصاب الحزين الذي اصابنا جميعا و نعزي انفسنا و نعزي عائلة الفقيد وذويه و المجلس الروحاني و كافة الايزيديين في العالم ونسأل الخالق ان يتغمده بواسع رحمته و يلهم اهله و اقرباءه و كل شعب كوردستان الصبر و السلوان وان رحيله خسارة لجميعنا حيث كان شخصية وطنية واجتماعية و دينية مؤثرة وكان حريصا على تماسك نسيج بلده لما له من جهود حثيثة لترسيخ روح التسامح والتعايش وتقبل الاخر بين كافة المكونات
كلارا عوديشو رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان اقليم كردستان

113


رووداو - أربيل

أكد مستشار مجلس أمن إقليم كوردستان ،مسرور البارزاني، اليوم الأحد، خلال إستقباله لوفد رفيع المستوى برئاسة قداسة البطريرك مار أغناتيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكيا وسائر الشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الارثودوكسية في العالم اجمع، بأن إقليم كوردستان سيستمر بتقديم الدعم اللازم للمسيحيين.

جاء ذلك في بيان لمكتب مستشار مجلس أمن إقليم كوردستان، تلقت شبكة رووداو الإعلامية نسخة منه، حيث اشار البيان بأنه "قدم الوفد الضيف خلال اللقاء شكره للقيادة السياسية والحكومة بإقليم كوردستان، لما قدمته وتقدمه من خلال استقبالها واحتضانها للمسيحيين".

وأضاف البيان، بأنه" تم التطرق خلال اللقاء الى العلاقات التاريخية بين المسيحيين وبين الكورد، مع التأكيد على التعايش السلمي والمصير المشترك بين جميع المواطنين المتواجدين في إقليم كوردستان"، موضحاً "أن حالة التعايش السلمي التي يشهدها المجتمع الكوردستاني يمثل نقطة قوة لكوردستان".

وتابع مسرور البارزاني، "نتفهم لمعاناة المسيحيين في المناطق العراقية الأخرى ونحن على استعداد لتقديم المزيد من الدعم والمساعدات اللازمة لهم، فهم يمثلون جزءاً أصيلاً من المجتمع الكوردستاني".

وبحسب البيان، فقد  "قيّم البطريرك مار أغناتيوس عالياً، المساعدات والحماية التي تقدم الى المسيحيين من قبل أهالي وحكومة إقليم كوردستان، مشيراً الى المخاوف التي يعاني منها المسيحيون في بعض المناطق بسبب تعرضهم لتهديدات من قبل مجاميع مسلحة، ما يؤدي الى تركهم لمنازلهم ومناطقهم واللجوء الى اماكن أخرى".

114
إعلام البطريركية/

في صبيحة يوم الاحد 27 كانون الثاني 2019 الواعد بالانشطة الراعوية انطلق موكب غبطة أبينا البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو، ومعه المعاونون البطريركيون مار شليمون وردوني، مار باسيليوس يلدو ومار روبرت سعيد جرجيس، والأساقفة: مار باوي سورو مطران ابرشية مار أدي للكلدان في كندا، مار رمزي كرمو، رئيس أساقفة دياربكر في تركيا ومار حبيب النوفلي مطران ابرشية البصرة والجنوب.

وفي طرق متعرجة وشبه نيسمية، شق الموكب طريقه صعودا ونزولا، مع مطبات وعثرات للزيارة الميدانية التي بدأت في بلدة تلكيف، حيث كان في الاستقبال سيادة المطران مار ميخا المقدسي مطران القوش وتوابعها، والاب شاهر نوري فاطلع غبطة البطريرك والوفد على مسار الاعمار في بعض معالمها وزار كنيسة تلكيف الكبرى المدنسة بكفر داعش متسترا بعبارات الله أكبر خطتها يد الجريمة على اعمدة الكنيسة. واختلى الزائرون في الكنيسة الصغيرة التي تستقبل المصلين.

وزار الوفد البطريركي بعدئذ بلدة باطنايا المدماة قلبا وقالبا، واطلع البطريرك على ما تم من ترميم مرتجل أولي لتأهيلها لاستقبال المؤمنين. واحتفل غبطة البطريرك والوفد الاسقفي الذي في معيته، بالقداس الالهي في كنيسة بطنايا على أطلال بيت القربان المدمر، ودعا غبطته المؤمنين الى الالتفاف حول الكنيسة، كملاذ للوحدة بين أبناء البلدة، وضمانا لتعمير فاعل من قبل الكنيسة ومن تختارهم من كوادر مهنية محايدة، لإعادة الحياة الى القرية ومعالمها على وفق استجابة أهلها. وهذه الخلاصة عينها هي التي خرج بها البطريرك والوفد من كل ما احتدم من نقاشات متنوعة بعد القداس، بحيث برزت الحاجة إلى أن الشعب الآمن الأعزل هو الذي ينبغي أن يحظى بالحصة المثلى التي يستحقها بعيدا عن المداخلات والاجندات السياسية المغرضة.

 بعد القداس استأنف الموكب رحلته ليتوقف في باقوفة مع زيارة لكنيستها القديمة، كما توقف الوفد على الأرض المخصصة لبناء مجمع راعوي كنسي. بعدها زاروا بلدة تللسقف حيث كان في انتظارهم الاب سلار بوداغ واطلعوا على معالم الكنيسة الجديدة التي تمت إعادة توظيفها، بعد ان كانت اضرار داعش فيها اضرار ترف عبثية، من قلع اسلاك وكسر أبواب وتهشيم شبابيك. وفي هذه المناسبة استقبلهم وضيفهم بحرارة كادر أخوية المحبة في تللسقف وعرضوا نبذة عن أنشطتهم.

 ومسك الختام كان التوقف في بلدة القوش، في ضيافة مطرانية ألقوش، وحضور مديرة الناحية لارا يوسف زرا وايضا حضر قائمقام تلكيف السيد باسم بلو وقد دعا سيادة المطران ميخا غبطة البطريرك والوفد المرافق له الى تناول طعام المحبة في المطرانية، وبعد استراحة عاجلة، تم التوجه تحت سيول الأمطار الى الكنيسة حيث استقبلت الوفد زغاريد جمع من المؤمنات وترحيب عدد من المؤمنين. وهناك ايضا أقيم القداس، في أجواء زاهية بالأصالة الليتورجية والخدمة الشماسية وتراتيل الجوقة ومشاركة المؤمنات والمؤمنين.

وقدم غبطة البطريرك لجمهور المؤمنين الاسقف الجديد المرسوم لتوّه، مار روبرت سعيد جرجيس معاونا بطريركيا، فتلقاه سيل من الهلال ترحيبا بالاسقف الشاب اليافع المنحدر من هذه البلدة المعطاء. كما قدم غبطته السادة الأحبار اعضاء الوفد البطريركي، كل حسب موقعه وصولا الى تقديم الاب نويل فرمان سكرتير البطريرك، وقد دعا غبطته الى ما تقتضيه المرحلة أكثر من اي مرحلة مضت، من تجدد ونهضة ثقافية وعمرانية تستحقها القوش وتليق بتاريخها المجيد.

 بعدها توجه الموكب البطريركي، عائدًا الى بلدة عنكاوا تحت اجنحة الليل، وعلى طرقات استحمت بمياه الامطار الغزيرة.



115


أعلن وزير الهجرة والمهجرين العراقي، نوفل بهاء موسى، اليوم الأحد، تخصيص مليوني دينار عراقي (1600 دولار أمريكي تقريباً) لكل أيزيدية ناجية من تنظيم داعش.
وقال بيان صحافي للوزارة إن الوزير موسى "خلال زيارته لقضاء تلكيف بمحافظة نينوى، أكد أن الإيزيديات تعرضن إلى مأساة وأن الوزارة ستقف معهن"، وفق ما ذكرته "السومرية" العراقية.
وأضاف البيان "لكل إيزيدية ناجية مليونا دينار ستُوزع عليهن، بعد تخصيصها في ميزانية 2019".

116
مسيحيون مهرة ضمن اعلام الصناع المواصلة  لسعيد الديوةجي
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
تميزت الطبعة الثانية من الكتاب الموسوعي  التاريخي  الذي يحمل  عنوان (اعلام الصناع المواصلة ) للمؤرخ الموصلي الراحل سعيد الديوةجي  بمعلومات اضافية  عما حملته طبعة الكتاب الاولى التي صدرت عام 1970  وذلك وفق  المقدمة التي كتبها  نجل  المؤرخ  الدكتور ابي  سعيد الديوةجي  واحتوى  الكتاب على عدة ابواب  سلط من خلالها الكاتب على  صناعات منها صناعة النسيج ونسيج القطن ونسيج الصوف وصناعة التحف المعدنية  والبناء والمرمر  والجص والاجر  وفي  ذكره لعدد من اعلام صناعة البناء يذكر الديوةجي مسيحيون مهرة تميزوا في هذا الميدان منهم  ابن توما المعروف بابو الفتح بن ابو البركات  وهو من الفنانين  الذين  تفوقوا  في  الزخارف الجبسية  ومن اثاره الباقية  صورة لمار بهنام  نافرة  في جدار  الكنيسة  الشرقية من ديره كما يذكر الديوةجي اسم اخر للصناعين البنائين وهو ابو سالم  وهو من النقارين  الذين تفوقوا  في الحفر والنقش ومن اثاره التي تركها  باب قدس الاقداس في دير الجب كما يذكر الكاتب  محترف في مهنة الرسم  على الرخام  والصباغة ويدعى  اوسطا ثاوس موسى  وكنيته هي موسى  بن متي لشي  المولود في الموصل عام 1740 كما ذكر  مؤلف الكتاب سعيد الديوةجي  بناء اخر  اشتهر في القرن التاسع عشر يدعى  يوسف بطو  حيث كان نقارا ماهرا  ومن اثاره  المعروفة  القناطر الحجرية  التي كانت تتمم الجسر القديم  فضلا عن ابداعه لمنارة  جامع النبي يونس وهي من حجر الحلان  اضافة  ليوسف فندقلي  الذي اشتهر بحسب الكاتب  في القرن الرابع عشر للهجرة  ومن اثاره منارة جامع النبي شيت حيث تمتاز هذه المنارة  بتناسقها وجمال هندستها ..

117
عضو برلمان كردستان كلارا عوديشو تستنكر القصف التركي على منطقة العمادية
عنكاوا كوم –خاص
ادانت رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان كردستان ما قامت به القوات التركية من قصف مستمر للمناطق المحاذية لها في الاقليم  واشارت كلارا عوديشو في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم) ان الجارة تركيا  تقوم بين حين والاخر بالقصف العشوائي على المناطق و القرى الحدودية لأقليم كوردستان  بحجة ملاحقة قوات حزب العمال الكوردستاني مما سبب القصف استشهاد مواطنين ابرياء و ترك الساكنين في القرى منازلهم و حقولهم واضحت اغلبها بلا حياة كما ان اغلبية قرانا التي تقع في الشريط الحدودي مع تركيا اضحت مهجورة بسبب القصف العشوائي للقوات التركية، وتابعت عوديشو بان القوات التركية واصلت قصفها العشوائي على منطقة العمادیة يوم الخمیس الموافق ۲٤كانون الثاني (يناير) الجاري و الذي ٱدی الی استشهاد اربعة مواطنین و فقدان اثنین من المنطقة مضيفة بانها تواسي عوائل الشهداء و ذويهم ونستنكر وندين هذا التصرف المشين بحق بلدنا وشعبنا والذي يخالف كافة القوانين الدولية والانسانية، وندعوا الحكومة الاتحادیة العراقية و بالتنسیق مع حكومة اقلیم كوردستان، للأخذ بالأجراءات الدستورية وواجبها والمحافظة على سيادة دولتها وحمایة مواطنیها وتقدیم مذكرة استنكار للسفارة التركية وتحميلهم المسؤلية لتعويض المتضررین كافة.

118


الموصل (العراق) (أ ف ب) - عين المطران نجيب ميخائيل من رهبنة الدومينيكان الجمعة رئيسا جديدا لأساقفة الموصل بعد أكثر من ثلاث سنوات على إنقاذه كنوزا ثقافية كانت على وشك الوقوع في أيدي تنظيم الدولة الإسلامية.

وكان ميخائيل، الذي سمي من قبل البابا فرنسيس في كانون الأول/ديسمبر ونصب رسميا الجمعة، فر في آب/أغسطس 2014 من بلدة قرقوش المسيحية الواقعة على بعد 30 كيلومترا إلى شرق الموصل.

فعند حلول الظلام ليل السادس من آب/أغسطس 2014 وفيما كان الجهاديون على أبواب قرقوش، قام ميخائيل (63 عاما) بتكديس مخطوطات نادرة وكتب تعود للقرن السادس عشر ووثائق غير منشورة في سيارته وتوجه بها إلى إقليم كردستان المجاور.

وبالتعاون مع رجلي دين آخرين من رهبنة الدومينيكان، قام المطران الذي اختص بداية حياته في الحفر في قطاع النفط قبل أن يصبح رجل دين في الرابعة والعشرين من عمره، أيضا بنقل مركز ترقيم المخطوطات الشرقية إلى أربيل.

يعمل مركز ترقيم المخطوطات الذي أنشىء عام 1990 بالتعاون مع الرهبان البندكتين على استعادة وحماية المخطوطات، وتمكن من ترقيم ثمانية آلاف مخطوطة بينها كلدانية وآشورية وأرمينية الموجودة في الكنائس وقرى في شمال البلاد التي تعرضت للرطوبة ولضرر.

ومذ ذاك الحين، عمل الأب ميخائيل على تدريب نازحين وجامعيين مسيحيين ومسلمين خسروا وظائفهم حين فروا من منازلهم، على حفظ وحماية هذا التراث الإنساني.

وخلال قداس ترأسه بطريرك الكلدان الكاثوليك في العراق الكاردينال لويس روفائيل ساكو في كنيسة مار بولس في منطقة المجموعة الثقافية بشرق الموصل، أعلنت أبرشية الموصل وعقرة الجمعة، تنصيب ميخائيل أسقفا جديدا لها على الموصل.

وبحضور أساقفة من العراق والولايات المتحدة وإيران وشيوخ عشائر ومسؤولين محليين وقادة أمنيين قال ساكو إن "مشاركة إساقفة من خارج العراق في هذه المناسبة جاء لدعم مسيحيي الموصل وتشجيعهم على العودة للمدينة، والمساهمة مع بقية المكونات في إعمارها".

وغصت قاعة الكنسية التي أعيد ترميمها، بمئات المؤمنين، وشهدت احتفالية دينية تخللتها تراتيل وزغاريد.

وأكد ميخائيل لوكالة فرانس برس أن "رسالتنا للعالم أجمع، ولأهالي الموصل من خلال هذه الاحتفالية، هي رسالة نشر مفاهيم التعايش والمحبة والسلام بين مختلف مكونات مدينة الموصل، وإنهاء الأفكار التي جاء بها تنظيم داعش".

وفي كانون الأول/ديسمبر 2017، أعلن العراق الانتصار على تنظيم الدولة الاسلامية الذي استولى على مساحات شاسعة في البلاد في 2014، وأقدم على عمليات "تطهير ثقافي" عبر تدمير مواقع أثرية ورموز دينية مسيحية وإسلامية.

في حديث لفرانس برس في آذار/مارس الماضي، قال ميخائيل "كنت على قائمة رجال دين (مستهدفين) للقتل". فمنذ عام 2004، تزايدت الهجمات ضد الكنائس في الموصل ما أدى إلى مقتل أسقف وخمسة من الكهنة.

في 25 كانون الأول/ديسمبر 2017، عاد هذا الكاهن من جديد إلى الموصل لحضور أول قداس عيد ميلاد بعد رحيل الجهاديين عن المدينة لكنه لم يجد هناك سوى الخراب.

فقد اختفت الساعة وقطع البرج الذي كان يحملها، وتحول الدير إلى سجن ومركز للتعذيب ومعتقلات وورش لصناعة قنابل وأحزمة ناسفة وكان هناك مشنقة معلقة في مكان المذبح.

لكن الأب ميخائيل الذي يتقن العزف على آلة الأورغن والقيثار الكهربائي، يواصل تمسكه بالأمل في بلد كان يعد 1,5 مليون مسيحي قبل سقوط نظام صدام حسين في العام 2003، في مقابل أقل من 500 ألف اليوم.

119

اعلام البطريركية الكلدانية / الأب نويل فرمان

 من المقر الصيفي للبطريركية الكلدانية في أربيل، انطلق موكب مهيب لغبطة أبينا البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو، باتجاه مدينة الموصل، التي وصلها صبيحة الجمعة 25 كانون الثاني 2019، وذلك برفقة أصحاب السيادة: المعاونون البطريركيون مار شليمون وردوني، مار باسيليوس يلدو ومار روبرت سعيد جرجيس، والأساقفة الكلدان: مار باوي سورو مطران ابرشية مار أدي في كندا، مار رمزي كرمو، رئيس أساقفة دياربكر في تركيا، مار ميخا مقدسي مطران القوش، مار بشار متي وردة، رئيس اساقفة اربيل، مار يوسف توما رئيس اساقفة كركوك، مار فرنسيس قلابات مطران ابرشية مار توما الرسول في ديترويت امريكا، مار عمانوئيل شليطا، مطران ابرشية مار بطرس الرسول في غربي امريكا سان دييكو، مار حبيب النوفلي مطران ابرشية البصرة والجنوب، وعدد من الآباء الكهنة، من مختلف الابرشيات والاخوات الراهبات.

وفي عرس روحي مهيب تم حفل التنصيب للمطران الجديد لأبرشية الموصل، مار ميخائيل نجيب ميخائيل في كنيسة مار بولس بالحي الثقافي في الموصل. وفضلا عن الأساقفة الكلدان، حضر حفل التنصيب السادة الأساقفة: مار يوحنا بطرس موشي، ومار يوسف أفرام عبا، للسريان الكاثوليك ومار صليبا للسريان الأرثوذكس. كما حضره ممثلون عن مجلس محافظة نينوى والحكومة المحلية، ولحق بهم السيد المحافظ نوفل العاكوب. كما حضرها السيد رعد كجه جي، رئيس ديوان أوقاف الديانات المسيحية والإيزيدية والصابئة المندائية.

وبعد كلمة الترحيب للخور أسقف ثابت حبيب، توجه مار لويس ساكو بكلمته الى الحضور ومن خلالهم الى أهالي الموصل، لبدء مرحلة جديدة لما بعد اندحار داعش، تصبح فيها الموصل واحة للتعايش، وتحمل رسائل تطمين الى المسيحيين للعودة إلى ديارهم، معتمدين خطاب الاعتدال والانفتاح إلى قبول الآخر المختلف. وفي هذه المناسبة، أعلن غبطته عن قدومهم محملين بالف سلة غذائية الى أهالي الموصل، بالتنسيق مع أخوية الكاريتاس، لتسليمها إلى مسؤولي المحافظة بغية توزيعها الى العوائل المتعففة.

وفي كلمة لرئيس الأسافقة الجديد مار ميخائيل نجيب، عبر سيادته عن مشاعر السرور والشكر، لهذا الحضور، وعدّه بحدّ ذاته رسالة الى أهالي الموصل والعالم، تحمل روح الرجاء لإعادة بناء المدينة، انسانيا وروحيا الذي يكون الأساس في إعادة تعمير بنيان الحجر.

وبعد الاحتفال كانت اللهفة تحمل الموكب لزيارة معالم الموصل، بساحلها الأيسر المتعافى نسبيا، وبساحلها الايمن المثخن بالجراح، وزاروا منطقة القلعة (الميدان) وتوجد فيها الكنائس الأربعة، كما زاروا كنيسة الساعة، ثم كنيسة أم المعونة في منطقة الدواسة، حيث كان غبطته راعيا لها ابان خدمته الكهنوتية.

بعدها توجه الموكب إلى بلدة كرمليس، حيث كان الأهالي بانتظارهم، في مدخل البلدة، وانطلقوا بزياح الى كنيسة مار أدي، فكانت كلمات الترحيب من الخوراسقف ثابت وغبطة البطريرك والراعي الجديد للأبرشية.

وبعد غداء المحبة في كرمليس، انطلق الموكب مرة أخرى إلى بلدة قره قوش لزيارة كاتدرائية الطاهرة الكبرى، والاطلاع على ما دمره الحقد الداعشي فيها وفي مختلف اماكن البلدة.

وفي العصر، احتفل غبطته برفقة الأسقفين الجديدين مار ميخائيل ومار روبرت، ومشاركة الأساقفة والكهنة، بالقداس الإلهي في كنيسة مار أدي بحضور عدد من الرهبان والراهبات وتلاميذ المعهد الكهنوتي برفقة مديرهم الأب افرام كليانا وجمع غفير من المؤمنين امتلأت بهم الكنيسة. وفي عظته ركز غبطته على أهمية الأقلية الباقية التي يشير إليها الإنجيل مرارا ولفاعليتها، واليوم يبيقى دورها رياديا للبقاء والتواصل على أرض الآباء والأجداد.

وبعد القداس عاد غبطته والوفد المرافق له إلى مقر إقامته في عنكاوا.

ادناه كلمة غبطة البطريرك ساكو بتنصيب مطران الموصل 25 كانون الثاني 2019

 يطيب لي اليوم أن أضع المطران الجديد، ميخائيل نجيب ميخائيل بين أيدي أبناء الموصل وعقرة مسيحيين ومسلمين، كما اضعهم أيضاً وديعة بين يديه.

 من الجدير بالذكر، أن الرعية تطمئن وتتقوى بسهر راعيها عليها. نجاح الراعي مرهون بوحدة الرعية. والراعي هو للجميع، من دون ان يكون لهذا  الشخص أو ذاك. الانتقاء والفئوية تخرب الجماعة، كما خربت الطائفية والمحاصصة العراق. عندما نتكلم عن الراعي، انما نتكلم أيضاً عن  المؤمنين الذين يؤلفون معه جسماً واحداً ويشاركونه الخدمة في الرعايا.

اُدرك تماماً صعوبات أبرشية الموصل المنكوبة، وأيضا التحديات التي ستواجهها،  لكني واثق من انك ستعمّق  فرح التحرير وترسّخ رجاء العودة، وبناء الثقة بين مكونات الموصل وتعزيز العيش المشترك. ببركة الله  وبتعاون المطرانين الجليلين يوحنا بطرس موشي، للسريان الكاثوليك ونيقوديموس داود شرف، للسريان الأرثوذكس، ومع الموصليين الطيبين الكُثر.

إن التطرف والعنف يهدمان ولا يبنيان، لذا من المهم أن نسعى لرصّ الصف، ولبناء علاقات جيدة مع ذوي الإرادة الطيبة، لغرض تفكيك ما افرزه تنظيم الدولة الإسلامية من فكر وعادات وتقاليد.. اذكر هنا موقف الشهيد المرحوم الدكتور محمد العسلي ابان غزو تنظيم الدولة الإسلامية للمدينة وكيف دافع عن المسيحيين فاردُيَ قتيلاً، إنه علامة مضيئة لتتمسكوا  ببعضكم البعض يا أهالي الموصل.

لذا من هذا المنبر ادعو المسيحيين والمسلمين، وبخاصة السياسيين منهم ورجال الدين ان يتحملوا مسؤوليتهم التاريخية ويفتحوا صفحة جديدة من الثقة والعلاقات الصادقة ويكونوا متحدين الى الابد لإنقاذ مدينتهم المنكوبة وتطويرها، وإلاّ بقي الخراب على حاله وازداد.

الموصل معروفة بالتعددية والتنوع وهذه سِمتها، كما إن للكنيسة ومسيحيي الموصل صفحات ناصعة من الاسهامات الوطنية والثقافية والمهنية. لذا اشجعهم على العودة والتواصل والسعي لبناء مساحة مشتركة توفر لهم ولمواطنيهم الطمأنينة والسلام والاستفرار. ففي الموصل تاريخهم وتراثهم واقدم كنائسهم وتقاليدهم. نسأل الله ان تكون للموصل ولادة جديدة سليمة.

 وبهذا المناسبة  لا يسعني الا ان اذكر الأساقفة الاجلاء الذين  سبقوك  في خدمة الموصل  وقد عاصرتهم شخصياً:  عمانوئيل ددي، كوركيس كرمو، بولس فرج رحو  “رحمهم الله”، واميل نونا الذي يخدم حاليا في استراليا.

سيدنا نجيب ويا أهالي الموصل، أتينا بعدد كبير من الأساقفة لكي نعبّر لكم عن دعمنا ووقوفنا إلى جانبكم في جميع مساعيكم الطيبة من أجل الموصل.

اشكر السيد المحافظ وقائد عمليات نينوى وكل المسؤولين، لهم كل التقدير.




120


عنكاوا كوم / وكالات

 أعلنت اسرة أمير الايزيديين تحسين سعيد بك الجمعة عن تدهور الحالة الصحية لأميرهم مما استدعى نقله الى المستشفى في المانيا.

وقبل ذلك، أفادت تقارير متضاربة بوفاة سعيد بك الذي يتزعم الطائفة الايزيدية، لكن اسرته قالت انه لا يزال حياً لكن وضعه غير مستقر.

ويبلغ سعيد بك من العمر 86 عاماً.

وتجمع كثير من محبي امير الايزيديين في المستشفى الذي نقل اليه في مدينة هانوفر الالمانية.

وتزعم تحسين بك الايزيديين في جميع أنحاء العالم منذ عام 1944 بعد وفاة والده.

ويقدر عدد الايزيديين في جميع ارجاء العالم بنحو مليون شخص، يعيش نصفهم تقريباً في العراق وإقليم كوردستان لاسيما في سنجار ومناطق في دهوك.

121
عنكاوا كوم/ متابعات/

في الوقت الذي تستعد مدينة دهوك لتدشين اول كنيسة تتبع طائفة السريان الارثوذكس دشن البطريرك مار اغناطيوس افرام الثاني رئيس الكنيسة السريانية الارثوذكسية في العالم دار  المطرانية  الجديدة  لابرشية الموصل وكركوك واقليم كردستان وتوابعهم للسريان الارثوذكس في عنكاوا – اربيل وعلى هامش الافتتاح  عبر البطريرك  افرام الثاني عن شكره  لحكومة الاقليم  لمنحها الارض التي شيدت المطرانية عليها  فضلا عن توفير المساعدة المطلوبة .

وكان قدم الآلاف من المسيحيين السريان إلى إقليم كردستان عندما استولى تنظيم داعش على أجزاء من شمال العراق في عام 2014 بالاضافة الى وجود السريان في المنطقة حتى قبل ذلك حيث يقول المطران مار نيقوديموس لوكالة "رووداو" الكردية بهذا الصدد: نحن قبل التهجير القسري الذي أصابنا من جانب داعش، كانت توجد لدينا 600 عائلة في عينكاوا، نحن موجودون في هذه الأرض قبل داعش، وحتى عبر التاريخ، كانت أكبر أبرشياتنا هي أبرشية حدياب، وحدياب هي أربيل، ويوم أمس قال سيدنا البطريرك كلمة جميلة، قال الذي يجعلنا سعيدين بخصوص شعبنا المتواجد هنا، هو أنه وإن انتقل من منطقة إلى منطقة داخل هذا الوطن، فإنه مازال في أرض الآباء والأجداد. نحن لسنا ضيوفاً في إقليم كوردستان، نحن أصحاب أرض، نحن مواطنون في هذه المنطقة، وإن ذهبنا في وقت ما إلى مناطق أخرى، لكنهم ضمن أرض الآباء والأجداد.
نعم، سيبقى أغلب المتواجدين هنا، لأنهم اشتروا بيوتاً وبدأوا يعملون، لكن هذا لا يعني أيضاً أنه لن تكون هناك عودة إلى الأبد. لا، توجد عوائل تريد العودة"،

وبحسب وزارة الهجرة والمهجرين العراقية فقد عاد عدد محدود من النازحين المسيحيين الى مساكنهم في منطقة سهل نينوى التي تقع الى الشمال والشمال الشرقي لمدينة الموصل وتضم بلدات عديدة يقطنها مسيحيون وشبك وايزيديون وفئات دينية اخرى.


وقال الناطق باسم حكومة إقليم كردستان ، سفين دزي، حول العائلات المسيحية النازحة:  "احتضنهم الاهالي وحكومة كردستان" ويمكنهم ممارسة دينهم وأداء طقوسهم."

وشارك مراسيم الافتتاح البطريرك الكلداني مار ساكو و البطريرك الاشوري مار كوركيس صليوا وعدد من مسؤولي حكومة اقليم كردستان واعضاء السلك الدبلوماسي وجمع غفير من الاهالي.





122


اربيل (كوردستان 24)- حث زعماء اقليم كوردستان، المسيحيين بمختلف طوائفهم على عدم الهجرة خارج البلاد، وذلك بعدما سجلت المناطق التي يقطنون فيها نزوحاً عكسياً لانعدام الخدمات الاساسية لاسيما في محافظة نينوى المجاورة للإقليم شبه المستقل.

وعاش مسيحيو العراق فصولاً من أعمال العنف منذ عام 2003، وآخرها في 2014 عندما نزحوا صوب كوردستان بعدما استولى داعش على الموصل ومناطق سهل نينوى وحاول اجبارهم على اعتناق الاسلام. وصادر التنظيم ممتلكاتهم ومقتنياتهم في ديارهم.

وقال رئيس اقليم كوردستان السابق مسعود بارزاني إن "كوردستان بلد الجميع، وعلى عدم جواز تشجيع المسيحيين على الهجرة من بلدهم".

وأدلى بارزاني بهذا الحديث خلال لقائه وفداً مسيحياً رفيعاً ضم البطريرك مار أغناتيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكيا وسائر الشرق ورئيس الكنيسة السريانية الارثودوكسية في العالم اجمع، حسبما أفاد بيان رسمي نشره الموقع الالكتروني للزعيم الكوردي.

ووجه الوفد شكره لبارزاني ولحكومة اقليم كوردستان لدورهما في حماية المسيحيين ومساعدتهم "في الايام الصعبة"، في اشارة الى اعمال العنف التي طالتهم منذ عام 2003.

وشدد بارزاني بدوره على "ضرورة تعزيز ثقافة التعايش والتآخي"، مشيراً الى ان المرحلة الحالية هي "مرحلة ما بعد الارهاب".

وأعلن العراق النصر على داعش اواخر عام 2017، غير ان التنظيم المتطرف لا يزال يشن هجمات متفرقة في العديد من مدن البلاد ومنها نينوى.

وقبل ذلك التقى الوفد المسيحي ذاته مع رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني الذي قال إن ثقافة التعايش في الإقليم "نابعة من قناعة".

وأعرب نيجيرفان بارزاني عن أمله بأن "لا يلجأ المسيحيون الذين نزحوا إلى إقليم كوردستان، إلى الهجرة إلى الخارج" ودعاهم الى التشبث بأرضهم.

123


رووداو - أربيل

أكد رئيس أبرشية السريان الأرثودوكس في الموصل وكركوك وإقليم كوردستان، المطران مار نيقوديموس داوود متى شرف، أن الحكومة العراقية هي المسؤولة عن عدم إعادة بناء الكنيسة الكبيرة التي دُمرت في الموصل، كنيسة مار أفرام، لأنه ليس لدينا إمكانية لإعادة بناء الكنيسة، كما أنها ليست الكنيسة الوحيدة، حيث دمرت جميع الكنائس في الموصل، ولا نعرف لماذا لا تتم إعادة بنائها، من المؤكد أن السبب الأساس هو الفساد الموجود في حكومة بغداد، وعدم مبالاة، وهذا ما نشعر به دائماً كمسيحيين في العراق. نشعر بأننا لسنا ضمن حسابات الحكومة المركزية، وعلى النقيض من ذلك، لم تتوقف حكومة إقليم كوردستان عن مدِّ يد المساعدة لنا، وهذا أمر طبيعي لأننا شعب هذه المنطقة، والحكومة هي دائماً راعية للشعب، كما أن الرئيس مسعود البارزاني، والسيد نيجيرفان البارزاني، يظهرون لنا دائماً محبة مميزة.

وقال المطران مار نيقوديموس، خلال مقابلة خاصة لشبكة رووداو الإعلامية، إن "كاتدرائية مار أفرام في الموصل، حي الشرطة، كانت مركز المطران ومقر الأبرشية في الموصل، دمرت من قبل عصابات داعش الإرهابية، الدولة الإسلامية، دمروها، لكنهم لم يدمروها مباشرة، بل حولوها إلى جامع لمدة سنة، صلوا فيها، وكانت قبتها بيضاء، وقد صبغوها باللون الأسود، بلون قلوبهم طبعاً،

وعن المسؤول عن عدم بنائها من جديد، أضاف المطران مار نيقوديموس، أن "الحكومة العراقية في بغداد هي المسؤولة، لأنه ليس لدينا إمكانية لإعادة بناء الكنيسة، لأنها ليست الكنيسة الوحيدة، حيث دمرت جميع الكنائس في الموصل".

أما عن سبب عدم إعادة بنائها، فتابع قائلاً: "لا نعرف، من المؤكد أن السبب الأساس هو الفساد الموجود في حكومة بغداد، وعدم مبالاة، وهذا ما نشعر به دائماً كمسيحيين في العراق. نشعر بأننا لسنا ضمن حسابات الحكومة المركزية. حيث يمر اليوم أكثر من سنتين على التحرير، ومازالت كنائسنا مهدمة، ولا يوجد إلى اليوم من جاء وقال: "كيف يمكن أن نساعد في إعادة بناء هذه الكنيسة؟" لأي طائفة، وعلى كل طائفة أن تعتمد على نفسها اليوم. لكن إلى متى علينا أن نعمر ليأتي غيرنا ويدمر؟".

وفي المقابل، تحدث المطران مار نيقوديموس عن موقف رئيس وزراء حكومة إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، من فتح هذه مطرانية جديدة في أربيل، وكيف ساعد في بنائها، وقال: "في الحقيقة، لم تتوقف حكومة الإقليم عن مد يد المساعدة لنا، وهذا أمر طبيعي لأننا شعب هذه المنطقة، والحكومة هي دائماً راعية للشعب الموجود، ونحن نشعر بانتماء قوي إلى هذه الحكومة ونحبها وهي تحبنا، وهم يشعرون بهذا الحب".

وأردف قائلاً: "كانت مساهمة الحكومة ودولة رئيس الوزراء هي من خلال إعطائنا الأرض التي بنيت عليها هذه المطرانية، دار المطرانية الجديدة ومساحتها 5500 متر مربع. هذه المساحة، بني عليها مجمع كامل، قاعات، وكاتدرائة لا تزال قيد الإنشاء، كاتدرائية جديدة باسم (أم النور – العذراء أم النور)، ودار المطرانية هذه والتي هي مركز، وفيها مكاتب للدوائر الخاصة بالأبرشية. فكان دور الحكومة أنها أعطتنا هذه الأرض، وفي الحقيقة، أنفقت على بناء هذه المطرانية، دار المطرانية منظمة مسيحية مقرها في إنكلترا واسمها (برنابس فوند) ويقودها الأب باتريك، الذي هو أحد الآباء التابعين لكنيستنا السريانية الأرثودوكسية".

واستطرد المطران مار نيقوديموس: "نشكر الله على أن الحكومة قررت قبل خمس سنوات من الآن أن تبني لنا كاتدرائية جديدة وهي قيد الإنشاء، وإن شاء الله ستكتمل خلال أشهر، قد يكون في الشهر العاشر أو التاسع، وسيأتي قداسة البطريرك مرة أخرى ليدشن هذه الكاتدرائية الجديدة في عينكاوا، وتوجد لدينا أيضاً كنيسة أخرى قيد الإنشاء في دهوك ستكتمل بعد شهرين. حتى أننا قلنا لقداسة البطريرك إننا لن نأتي بك مرتين وثلاثاً لكي لا تتعب، وبسبب مسؤولياته الكبيرة، وعندما تكتمل الكاتدرائية في عينكاوا ستفتتح كنيستين مرة واحدة، في إقليم كوردستان".

مؤكداً أن "حكومة الإقليم كانت دائماً، وكذلك الرئيس مسعود البارزاني، والسيد نيجيرفان البارزاني، يظهرون لنا دائماً محبة مميزة في الحقيقة، وكل ما طلبناه وفق إمكانياتهم، كانت طلباتنا تستجاب فوراً، وآخرها منحنا أرضاً مساحتها 8000 متر أو أكثر، ربما 8100 لبناء مدرسة، وهذا الأمر من ثقافة السريان، السريان دائماً لا يبنون كنيسة بدون مدرسة، على مرِّ التاريخ، دائماً نبني الكنيسة ونبني المدرسة في وقت واحد، لكي ننشئ جبلاً مثقفاً روحياً وعلمياً واجتماعياً. هذا الأمر هام جداً لنا. فتكرم دولة الرئيس، بعدما طلبت منه قطعة أرض، والحمد لله تسلمنا البارحة فقط الموافقات الأخيرة وكانت الفرحة فرحتين، افتتاح دار المطرانية والحصول على الأرض الجديدة لبناء مدرسة عليها".

124


رووداو – أربيل

أعلنت حكومة إقليم كوردستان، أن "أيادٍ مخربة" تقف وراء الأحداث التي شهدتها ناحية شيلادزي في محافظة دهوك اليوم والتي تسببت بفقدان متظاهر حياته وإصابة ما لايقل عن 15 آخرين، متوعدة بمعاقبة "المخربين ومثيري الشغب".

وقالت حكومة إقليم كوردستان في بيان: "نعبر عن قلقنا وحزننا جراء وقوع خسائر في الأرواح وجرحى في الأحداث التي شهدتها اليوم منطقة شيلادزي، كما نعرب عن تعازينا وتعاطفنا مع ذوي وعائلات الضحايا".

وتابعت أن "هناك أياد تخريبية وراء هذه الأحداث، لذا فإن الأجهزة المعنية تجري تحقيقات دقيقة لمعاقبة المخربين ومن تسببوا بإثارة الشغب".

وشهدت ناحية شيلادزي في محافظة دهوك، اليوم السبت، مظاهرة تنديداً بتعرض المنطقة لقصف من قبل تركيا، واقتحم متظاهرون مقراً عسكرياً للجيش التركي، ما أسفر عن فقدان متظاهر حياته وإصابة 15 آخرين، إلى جانب حرق عدد من الآليات العسكرية.

وفي أعقاب هذا التصعيد، توجهت المزيد من قوات البيشمركة إلى الموقع، وتمكنت من تهدئة الوضع بنجاح.

وقالت وزارة الدفاع التركية، في تغريدة على حسابها الرسمي في تويتر: "تعرضت قاعدة عسكرية تركية شمال العراق لاعتداءات من قبل أشخاص تم تحريضهم من قبل تنظيم حزب العمال الكوردستاني"، متابعةً أن تلك الأحداث "أسفرت عن أضرار جزئية في مركبة ومعدات عسكرية".

125
لقاء SBS الاسترالية مع الاعلامي ولسن يونان حول التطورات الأخيرة في الشرق الأوسط بعد زيارة بومبيو لثمانية دول في الشرق الأوسط وتهديدات قصفها لميليشيا إيرانية في العراق.

https://www.sbs.com.au/yourlanguage/assyrian/en/audiotrack/wilson-younans-analysis-current-international-developments?fbclid=IwAR2ur684QlwXPWhq1Hx2Plu0_qh2v1EbBSqcoioa56siYckzxvKomB5J1KQ

126
عدد حافل  من مجلة نجم  بيث نهرين  ينهي عام 2018
عنكاوا كوم –خاص
 انهت مجلة نجم بيث نهرين العام 2018 بعدد حافل  صدرمؤخرا عن المركز الثقافي  الاشوري في دهوك ليحمل الرقم 3-4 من المجلد الرابع والعشرون من  المجلة الفصلية الثقافية التي تصدر  بثلاث لغات هي السريانية والعربية  والانكليزية  وتمحورت افتتاحية رئيس التحرير  سنور دانيال  حول المواطنة  حيث عرفها  بانها الروابط القانونية والسياسية  التي تجمع الفرد بوطنه مضيفا بان  لها شروط  منها  المساواة بين المواطنين  في القوانين  التي تصون حقوقهم في حالة التجاوز عليها  اما الكاتب نيسان بيغازي  فكتب عن الشخصية  القومية  الدكتور بطرس البازي  متوسعا في سيرة الدكتور  الذاتية  ونشاطاته  وخدماته الطبية المجانية  وتشجيعه التعلم باللغة الام  اما الدكتور عامر الجميلي  فكتب حول ترسيم الحدود في حضارة بلاد الرافدين القديمة وتلون العدد بقصيدتين للشاعر  رمزي عقراوي  احدهما حملت عنوان  خمس عشرة سنة  والاخرى  قصيدة  بعنوان سرقوا  اما رنا صليبا  فكتبت مقالة موسعة حملت عنوان  المسيحيون في الاردن  وكتب الاعلامي هرمز موشي مقالة تمحورت  حول التراث العسكري مبينا نظراته حول الجيش الاشوري  اضافة لمقالات وقصائد اخرى واختتم العدد بانشطة المركز وزيارات هيئته الادارية للمؤسسات والنخب الثقافية في مدينة دهوك ..

127
رووداو – أربيل/

أكد رئيس وزراء إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، خلال استقباله وفداً من زعامة السريان الأرثودوكس، الحرص على حماية ثقافة التعايش في إقليم كوردستان، معبراً عن أمله "في ألا يلجأ المسيحيون الذين نزحوا إلى الإقليم كوردستان، إلى الهجرة إلى الخارج وأن يبقوا في بلدهم".

وأفادت حكومة إقليم كوردستان في بيان بأن نيجيرفان البارزاني  استقبل "بعد ظهر اليوم، الجمعة 25 كانون الثاني 2019، وفد زعامة طائفة السريان الأرثودوكس في الموصل وإقليم كوردستان، برئاسة قداسة البطريرك مار أغناتيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكيا وعموم الشرق، وضم الوفد عدداً من السادة المطارنة".

وأضاف البيان: "عبر الوفد الضيف، عن سروره للقاء نيجيرفان البارزاني، شاكراً شعب وحكومة إقليم كوردستان وقوات البيشمركة على حمايتهم ومساعدتهم المسيحيين في الأوقات الصعبة، ومشيراً إلى الجذور التاريخية للمسيحيين في المنطقة والتعايش السلمي بينهم وبين المكونات الأخرى، كما قيم عالياً حالة التعايش بين مكونات إقليم كوردستان".

من جانبه، ثمن رئيس وزراء إقليم كوردستان "هذه الزيارة، وسلط الضوء على أن ثقافة التعايش في إقليم كوردستان نابعة من قناعة، مؤكداً الحرص على حماية هذه الثقافة واستمرارها، وعبر عن الأمل في أن لا يلجأ المسيحيون الذين نزحوا إلى إقليم كوردستان، إلى الهجرة إلى الخارج وأن يبقوا في بلدهم. كما عبر عن استعداد حكومة إقليم كوردستان لمزيد من تعزيز التربية السريانية في إقليم كوردستان"، وفقاً لما ورد في البيان.

وتابع بيان الحكومة أن "الاجتماع شهد في جانب آخر منه، التباحث حول أوضاع المنطقة من حيث الاستقرار والحالة الاقتصادية والمستقبلية، وتبادل الهدايا التذكارية".


128
الجالية المسيحية بالإمارات تشيد بزيارة البابا فرنسيس للإمارات

وكالة أنباء الإمارات


 أعرب عدد من القساوسة وأفراد الجالية المسيحية الذين يقيمون في ‏الإمارات عن سعادتهم الغامرة بالزيارة المرتقبة لقداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية إلى الإمارات، ‏معتبرين أن هذه الزيارة تعزز القناعة الدولية باحترام الأديان وقبول الآخر في الإمارات.

‏ وقال القس بيشوي، الذي يعمل في إحدى كاتدرائيات أبوظبي، إن زيارة البابا تعد تتويجا لسياسة وقيم ‏التسامح التي تحرص الإمارات على تعزيزها، حيث تبعث رسالة سلام لجميع بلدان العالم تفيد بأن ‏السلام سيعم العالم.

‏ من جانبه، أكد الأسقف أباكير أن الإمارات تعزز وتجسد روح التسامح بين الأديان، مشيرا إلى أن الإمارات ‏ترحب دائما بقادة الأديان ومن ثم فإن زيارة البابا تعد تتويجا لهذه الجهود.‏

وقالت هالة دروج، المترجمة السورية المقيمة في أبوظبي، إن زيارة البابا تتزامن مع احتفالات دولة ‏الإمارات بعام التسامح وتعد تجسيدا رائعا لمعاني هذه القيمة النبيلة التي تميز بها مجتمع الإمارات منذ ‏نشأته، مشيرة إلى أن هذه الزيارة تكرس لدى المسيحيين الذين يعيشون في الدولة مشاعر الحب ‏والإخلاص والانتماء لبلد التسامح الذي طالما تمتعوا فيه بكامل الحرية في ممارسة معتقداتهم وشعائرهم ‏الدينية في الكنائس الموجودة بالإمارات.

 وقال قبطي مصري مقيم في أبوظبي إن الإمارات تؤصل للتفاهم والانسجام والتناغم بين الأديان ‏وهي دولة رائدة في فتح قنوات الحوار الشامل بين مختلف العقائد، ومن ثم فإن من الطبيعي أن تكون ‏الدولة أول من يستضيف هذه الزيارة التاريخية للبابا.‏

‏ وقال سلفادور الفلبيني، الذي يعمل بأحد المراكز التجارية في أبوظبي، إن الزيارة تمثل الكثير ‏بالنسبة له خاصة أنها الزيارة الأولى للمنطقة.‏

 وأضاف أن الإمارات بلد متسامح ويحكمه القانون ويشعر بالأمان هنا لذلك يرى أن زيارة البابا للإمارات ‏تعكس القناعة الدولية باحترام الأديان وقبول الآخر التي تتميز بها الإمارات.‏ ‏

وأعربت الأردنية جنيفر عن سعادتها بهذه الزيارة التاريخية والتي أدخلت البهجة والأمل في ‏قلوب جميع المسيحيين، لافتة إلى أنها تتمنى لقاء البابا وحضور القداس معه.‏

 أما بيا الفلبينية التي تعمل في أحد مطاعم أبوظبي فقد أكدت أن زيارة البابا للإمارات فرصة ذهبية ‏لتعزيز الحوار بين الأديان.‏

 وتعد زيارة قداسة البابا فرنسيس التي تعد الأولى من نوعها لمنطقة الخليج حدثا مهما خاصة في إطار ‏احتفالات الإمارات بعام التسامح الذي أطلقه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة على عام 2019.

129
صحيفة موصلية تروج لاكاذيب خاصة بقضايا مسيحيي الموصل
عنكاوا كوم –الموصل –خاص
بمانشيت عريض زين الصفحة الاولى من جريدة  صباح الموصل التي تصدرها شبكة الاعلام العراقي بعددها الاخير تطرقت الجريدة المذكورة  اى  تشكيل لجنة تحقيقية  تسعى لكشف حقيقة  ما جرى لكنيسة الطاهرة  فيما تبين  في الصفحة الثانية التي نشرت تفاصيل الخير  لمحررها  محمد حداد  تريجا لعدة كاذيب وتضليلات خاصة بقضية  طمس معالم الكنيسة المذكورة من قبل منظمة تابعة للامم المتحدة  اسهمت بالتعدي على قبور الاباء المدفونين واتخاذ اسليب غير متطورة في رفع انقاض الكنيسة المدمرة  ومن ضمن ما تطرق اليه الخبر الاسف باستخدام اليات ثقيلة في عمل المنظمة  دون احداث سرقة في معالم الكنيسة الاثرية وهذا ما يتناقض مع التقرير الذي اصدرته بهذا الشان ابرشية الموصل وكردستان للسريان الكاثوليك التي تتبع الكنيسة اليها  كما بينت الصحيفة اسفل الخبر الى خبر اخر  يشير لاعمار  دير مارميخائيل  التاريخي  مشيرة بان  الصحيفة ونقلا عن تصريح لمحافظ نينوى  اكد البدء  باعادة اعمار الدير  الذي يرقى تاريخ تشييدة للقرن الرابع  رغم ان الدير دمر قبل سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية حيث كان مهجورا ون المنطقة التي يقع فيها تخضع لمحاذير امنية حيث دفع الامر بسكان المنطقة المجاورة للدير  باستثمار الدير لتحويله لمرعى لمواشيهم  بعد ان تعرضت جدرانه للتداعي بفعل  تركه لسنوات طويلة ..

130
اغنية عاطفية جديدة للفنان عماد الملوك بعنوان (حبك بالوريد )
عنكاوا كوم-خاص
انهى الفنان عماد الملوك انجاز اغنية عاطفية جديدة بعوان (حبك بالوريد ) ليهديها لقراء ومتابعي موقع (عنكاوا كوم ) الملوك قال في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم ) ان الاغنية  كتب كلماتها  الشاعر بهاء كال فيما  قام بتلحينها والتوزيع الموسيقي الفنان علي مراد  وهندسة الصوت كانت من نصيب  موسيس بينما اخرجها بحلتها الفنية الرائعة المخرج  بشار اوشانا..

http://www.ankawa.org/vshare/view/11373/amer-maloka-hobak-blwred/

131


في بلدة صغيرة، شمالي العراق، كانت نادية مراد تحلم بأن تصبح مُعلمة تاريخ في مدرسة البلدة أو تفتتح صالون التجميل الخاص به، وحينها كانت تعيش هانئة مع عائلتها. 

نادية مراد لـ"العين الإخبارية": معاناة المرأة الإيزيدية لم تنته
في تلك البلدة "كوجو" العراقية حيث يعيش المزارعون والرعاة في بساطة وهدوء، ومعهم نادية وأهالي البلدة، ضجت القرية بأصوات السلاح، والقتل، وتحديداً في 15 أغسطس/آب عام 2014، إذ ارتكب مسلّحو تنظيم "داعش" الإرهابي مجزرة في بلدتها، فقتلوا الرجال والنساء.

وقتل في ذلك الوقت 6 من أشقاء نادية، وأمّها، ودُفنت جثثهم في مقابر جماعيّة. ونُقلت هي إلى الموصل، وأجبرت مع آلاف الفتيات الإيزيديات على الخضوع لـ"داعش" ليتم بيعهنّ في سوق النخاسة، وأُسرت الفتاة لدى عدد من المسلّحين، وتعرّضت للاغتصاب والضرب مرّات، لكنّها تمكّنت أخيراً من الهرب عبر شوارع الموصل، ووجدت ملاذًا لها في منزل عائلة مسلمة سنّية، خاطر أحد أبنائها بتهريب نادية كي تبلغ بر الأمان.

فصول دموية لم تكن نادية مراد يوماً تتخيل أن تسود أوراق مذكراتها، التي أصبحت شاهدة على عنف تنظيم "داعش" الإرهابي، بل ورشحتها للحصول على جائزة نوبل للسلام عام 2018.

دار "التنوير" للنشر أعلنت عن إصدارها الترجمة العربية لمذكرات نادية مراد تحت عنوان "الفتاة الأخيرة - قصتي مع الأسر ومعركتي ضد تنظيم داعش"، وهي المذكرات التي كتبت مقدمتها المحامية البريطانية ذات الأصول اللبنانية أمل كلوني التي تولت قضية الإيزيدية نادية مراد ومقاضاة "داعش"، وأنجزت ترجمة الكتاب إلى العربية نادين نصر الله.

تروي مراد في الكتاب كيف أُلقي القبض عليها وتمَّ استعبادها من قبل تنظيم "داعش" الإرهابي، ونال الكتاب الذي نُشر باللغة الإنجليزية عام 2017 عن دار "بنجوين هاوس" البريطانية كثيراً من الاهتمام الواسع آنذاك.

وقالت صحيفة The Times عن الكتاب: "تقدّم الفتاة الأخيرة صورة قوية عن الهمجيّة التي تعرّض لها الإيزيديّون، إلى جانب لمحات عن ثقافتهم الغامضة، فهو كتاب مؤثّر على لسان امرأة شجاعة، وشهادة حيّة على قدرة البشر على ممارسة شرّ تقشعر له الأبدان".

واعتبرت صحيفة "واشنطن بوست" أن أي شخص يريد أن يفهم ما يسمّى بتنظيم "داعش" عليه أن يقرأ "الفتاة الأخيرة".

وأجبرت نادية مراد العالم على الالتفات إلى عمليات الإبادة التي تعرض لها مجتمعها، ما جعل اسمها يتحول من مجرد إحدى ضحايا فظائع "داعش" الإرهابية إلى واحدة من قادة الإلهام على مستوى العالم.

وكانت نادية مراد (26 عاماً) حصلت على جائزة نوبل هي والطبيب النسائي الكونغولي دوني موكويجي، تتويجاً لجهودهما لوضع حد لاستخدام العنف الجنسي كسلاح حرب.

وعلقت في هذا الحدث بقولها: "جائزة نوبل هذه لن تقضي على العنف ولا الهجمات ضد النساء والحوامل والأطفال والرضّع، لكن هدفنا هو أن تفتح هذه الجائزة الأبواب لذلك والأمر حصل فعلاً"

132

عنكاوا كوم / وكالات
عقدت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط اجتماعها الدوري في مقرّ بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، العطشانة - بكفيّا، لبنان، في 22 – 23 كانون الثاني 2019، برئاسة صاحب القداسة مار اغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم أجمع، ورئيس المجلس عن عائلة الكنائس الأرثوذكسية الشرقية، وصاحب الغبطة الكردينال مار لويس روفائيل ساكو، بطريرك بابل للكلدان، ورئيس المجلس عن العائلة الكاثوليكية، وصاحب السيادة القس الدكتور حبيب بدر، رئيس الإتّحاد الإنجيلي الوطني في لبنان، ورئيس المجلس عن عائلة الكنائس الإنجيلية، واعتذر عن الحضور لأسباب صحّية صاحب الغبطة يوحنّا العاشر، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس، ورئيس المجلس عن عائلة الكنائس الأرثوذكسية.

في اليوم الأوّل، وقبل انطلاق أعمال اللجنة التنفيذية، وبعد صلاة افتتاحية، وتحيّة لروح المثلّث الرحمات الأنبا بيشوي، عضو اللجنة التنفيذية، والمتنيّح في مصر، عُقِدت ندوة لاهوتية - مسكونية تحت عنوان "أطلب العدل فحسب" (تثنية الإشتراع 16: 18-20)، أدارها الخوري إدغار الهيبي، مدير المعهد العالي للعلوم الدينية في جامعة القديس يوسف في بيروت، وتكلّم فيها كلٌّ من الدكتور دانيال عيّوش، أستاذ في معهد القديس يوحنّا الدمشقي اللاهوتي في جامعة البلمند، والقسيسة نجلاء قصّاب، رئيسة الإتّحاد العالمي للكنائس المصلحة ومديرة دائرة التربية المسيحية في السينودس الإنجيلي الوطني في لبنان وسوريا، والدكتور المحامي ملحم خلف، رئيس جمعية فرح العطاء.

بعد الندوة إنطلقت إجتماعات اللجنة المغلقة، وتليت رسالة وجّهها سعادة النائب في البرلمان اللبناني نعمت افرام إلى اللجنة التنفيذية، داعياً المجلس إلى الصلاة من أجل تفعيل مبادرات السلام والإستقرار في بلدان الشرق الأوسط، عرضت الدكتورة ثريا بشعلاني، الأمينة العامّة لمجلس كنائس الشرق الأوسط، تقريرها.

واختُتِم اليوم الأوّل بخدمة الصلاة المسكونية بمناسبة أسبوع الصلاة لأجل وحدة الكنائس، بمشاركة أصحاب القداسة والغبطة والسيادة رؤساء المجلس، وصاحب الغبطة مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، وصاحب الغبطة الكردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للموارنة، وسيادة المطران جوزف سبيتيري السفير البابوي في لبنان، وعدد من المطارنة والقسس والكهنة والراهبات والمؤمنين من مختلف الكنائس، وذلك في كنيسة مار سويريوس الكبير بالمقرّ البطريركي للسريان الأرثوذكس.

في اليوم الثاني، استعرضت اللجنة التنفيذية تقارير دوائر المجلس واختتمت اجتماعاتها بسلسلة توصيات أكّد من خلالها المجتمعون على ما يلي:

أوّلاً: رفْع الصلاة من أجل عودة الإنتظام إلى عمل المؤسّسات الدستورية في لبنان، ولا سيّما الإسراع في تشكيل الحكومة، وإحلال السلام في سوريا وعودة كريمة وآمنة للنازحين إلى وطنهم، واستعادة العراق عافيته وعودة المقتلَعين من أبنائه إلى أرضهم، وتحقيق قيام دولة فلسطين بما تنصُّ عليه القرارات الدولية ذات الصلة وعودة اللاجئين بما يصون هويّتهم الوطنية ويحمي منطق العدالة، ورفض قرار إعلان القدس عاصمة لدولة الإحتلال، ودعم استقرار الأردن، والإشادة بافتتاح كاتدرائية ميلاد السيّد المسيح ومسجد الفتّاح العليم في مصر في آنٍ معاً، لما لذلك من دلالة على الوحدة الوطنية، وتثمير الجهود الحوارية الدافعة باتّجاه توحيد جزيرة قبرص.

ثانياً: دعوة المجتمع الدولي والعالم العربي إلى العمل على الإفراج عن المطرانين المخطوفَين يوحنّا ابراهيم وبولس اليازجي، والكهنة والعلمانيين المخطوفين، وإدانة كلّ أشكال التطرّف والإرهاب، والتمنّي أن يتمّ التعاون بين الكنائس والمرجعيّات الإسلامية لبناء خطابٍ ديني قائم على الإيمان النقيّ بقِيَم المحبّة والسلام والعدالة الإجتماعية والحوار، والسعي لبلورة خارطة طريق من أجل صياغة هويّة المواطنة ضمن دول مدنيّة تحترم التعدّدية.

ثالثاً: استنكار الهجمة التي شنّتها إحدى المؤسّسات الصهيونية على برنامج المرافقة المسكونية في فلسطين المحتلّة، وكان مجلس الكنائس العالمي قد أنشأ هذا البرنامج، بناءً على طلب من رؤساء الكنائس في القدس، عام 2002.

وفي نهاية الإجتماع، شكر أعضاء اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط، صاحبَ القداسة البطريرك مار اغناطيوس أفرام الثاني، على استضافته الكريمة لهذا الإجتماع.

133
بالصور/ منازل مسيحيي الموصل تتحول لمكب نفايات/
عنكاوا كوم –الموصل –خاص/

اكد عدد من مسيحيي الموصل انهم تفاجاوا بتحول منازلهم المهجورة والمدمرة  الى ساحة لرمي نفايات  اهالي المنازل المجاورة فيما بدت تلك المناطق نظيفة نسبيا  بعد تجمع النفايات في  تلك المنازل .

وقال مواطن مسيحي  رمز لاسمه بالاحرف الاولى (م.ص) حيث كان يقطن حي البكر بالجانب الايسر من مدينة الموصل  في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم ) ان منزله تعرض للتدمير من جانب عناصر تنظيم الدولة الاسلامية  وزاره للاطلاع عليه عدة مرات بعد التحرير لكنه فوجيء في المرة الاخيرة بتحوله رغم تدميره لمكب نفايات  من قبل  اصحاب المنازل المجاورة بينما اكد مواطن ثان  تحول سطح منزله المهجور  لتجمع النفايات بعد القائها من اسطح البنايات المجاورة حيث يقع المنزل في حي الشرطة ..

134

البوابة نيوز

قال البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، إننا نجتمع اليوم ككلّ عام لنصلّي لأجل وحدتنا، وسمعنا كلّ الصلوات والأدعية والتأمّلات التي تذكّرنا أن نصغي قبل كلّ شيء إلى الله مثلما كان أهل الناصرة المجتمعون في المجمع، وكانت عيونهم شاخصة إلى يسوع، وينتظرون تعليمه، فشرح لهم عن ملكوت الله.
وأضاف خلال عظته في الصلاة المسكونية التي أقامها مجلس كنائس الشرق الأوسط، بمناسبة أسبوع الصلاة من أجل وحدة الكنائس، وذلك في كنيسة مار سويريوس الكبير في المقرّ البطريركي لبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، العطشانة،فى لبنان، أننا مدعوون اليوم كي نقرن القول بالفعل، فنكون تلاميذ حقيقيين لله الذي يدعونا إلى الخدمة والمحبّة والإنفتاح على بعضنا البعض، فنقدّم خير الآخر على خيرنا الشخصي.
وشدد على ضرورة الإتّفاق على تاريخ واحد لعيد القيامة والتي هي محور إيماننا المسيحي، بحسب تعبيره، مختتًا: نصلى ليجمعنا الله بوحدة المحبّة وبالشهادة الحقيقية له في عالم ينتظر الخلاص.

135
عنكاوا كوم /

طالب المرجع الديني علي السيستاني، بذل مزيد من الاهتمام بالايزيديين في سنجار والمسيحيين في الموصل والتركمان في تلعفر.

وذكر موقع السيستاني الرسمي في بيان أن ” المرجع الديني استقبل، كريم خان المستشار الخاص ورئيس الفريق التابع للأمم المتحدة للتحقيق حول جرائم داعش وجمع الادلة بشأنها، ونيكول الخوري الخبيرة القانونية في الفريق”

مضيفاً أنه “رحب بتشكيل هذا الفريق الاممي وأكّد على اهمية توثيق جرائم داعش، كما تم توثيق جرائم النازيين وضرورة محاسبة مرتكبيها وتعريف العالم بمدى خطورة هذه الفئة الارهابية على الانسانية عامة”.

وطالب السيستاني، “ببذل مزيد من الاهتمام بالجرائم البشعة التي استهدفت مكونات معينة كاليزيديين في سنجار والمسيحيين في الموصل والتركمان في تلعفر، ولا سيما جرائم سبي النساء وبيعهن واغتصابهن”.

وشدد على “أهمية حماية الشهود الذين يتعاونون مع الفريق الدولي بابعاد المخاطر عنهم ولا سيما الذين يسكنون في المناطق التي لا تزال توجد فيها عناصر غير ظاهرة للتنظيم الارهابي”.

وبين المرجع الديني أنه “من الضروري الاهتمام بتطبيع الاوضاع في الاماكن التي تضررت بالحرب واعادة النازحين الى مناطقهم بعد اعمارها وتوفير الخدمات فيها”، قائلاً إن “هذا وان كان واجب الحكومة العراقية ولكن على المجتمع الدولي مساعدتها في انجازه”.

وطلب كريم خان من السيستاني، “توجيه ضحايا داعش ولا سيما من النساء بمزيد من التعاون مع الفريق الاممي وتزويدهم بالمعلومات اللازمة لعملهم”.

وسيطر تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” في شهر اب من العام 2014 على مدينة الموصل وبعدد من اقضية محافظة نينوى، مما الحق اضرار بشرية ومادية خصوصاً لدى الايزيديين والمسيحيين والتركمان ومكونات واديان أخرى.


136
البطريرك ساكو يدعو المرجعيات الدينية ليكونوا رموزاً وطنيًّة تدعم  المصالحة المجتمعية
عنكاوا كوم –خاص
دعا رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق المرجعيات الدينية المسلمة والمسيحية ومن الديانات الأخرى الى ان تكون رموزاً وطنيًّةتدعم  المصالحة المجتمعية، والسلام والاستقرار، ومكافحة التطرف والعنف..جاء ذلك خلال رسالة وجهها البطريرك لويس ساكو  الى العراقيين معلنا فيها عودته  من الفاتيكان وهو يحمل  تحيات البابا فرنسيس معلنا تضامنه معهم  من اجل ان يعم السلام والاستقرار العراق  وفيما يلي نص الرسالة :
 
 أيتها الأخوات، أيها الإخوة الأعزاء
 
السلام معكم،
 
أعودُ الى العراق بسرورٍ، حاملاً معي الكثيرَ من المشاعر. لقد كنتُ في حضرة البابا فرنسيس بمناسبة الاحتفال بمنحي القبعة الكاردينالية، وكذلك في اجتماع البطاركة الشرقيين في مدينة باري Bari، وحمّلني ان انقلَ الى كلِّ العراقيين تحياتِه، وتضامنَه معهم، مؤكدا صلاتَه من أجل ان يعمّ بلدَنا السلام والاستقرار والازدهار.
 
المجد لله وحده على نعمه الكثيرة، وعلى رعايته لنا، والشكر لقداسة البابا فرنسيس على تسميته مواطناً عراقيا “كردينالا” وتحميله اياه رسالةً كبيرة.
 
 هذه الرسالة بالنسبة لي، هي أن أكون في خدمة بلدي المنكوب، إنها في خدمة الجميع من دون استثناء، كما يفعل البابا فرنسيس على الصعيد العالمي. أدرك تماماً أن تسميتي كردينالاً، اذ تضع على عاتقي المزيد من المسؤولية في الكنيسة الجامعة، ستمنحني دعماً وزخماً، ومساحةً أوسع لهذه الخدمة، بحيثُ اعمل مع كلِّ المخلصين  لتحقيق العناوين الكبرى التي نتطلع جميعا اليها.
 
ان الثوب الأحمر والقبعة الحمراء اللذين يرتديهما الكردينال يرمزان الى الشهادة، وفي بلدنا المُمتَحن أكثر من مرّة يرمزان واقعياً الى دماء الشهداء العديدين التي سُفِكتْ على تربتنا، ومن كل المكونات. اللون الأحمر يرمز أيضاً الى الحبّ، الذي ينبغي أن يُلهبَ قلبَ من يرتديه، لكي يبذل ذاته حتى النهاية من أجل الذين يحبّهم.
 
إني بهذه المناسبة، أجدد للعراقيين عهدي كما فعلتُ في بطريركيتي، بتعامل مباشر وصريح، بأن أكون أخاً وخادماً للجميع، وأن أبذلَ قُصارى جهدي، متّكلاً على بركة الله، ومتعاوناً مع كل الطيبين، من أجل تمتين الوحدة الوطنية، والشركة بين العراقيين، وتعزيز العيش المشترك، وإشاعة ثقافة الحوار والتفاهم ، وإيجاد بيئة أفضل مبنيّة على المحبّة والعدالة والمساواة، والحرية والكرامة والسلام. إذ لا مستقبل لنا من دون السلام والعيش المشترك، معا نكون أو لا نكون.
 
وبهذه المناسبة ادعو المرجعيات الدينية المسلمة والمسيحية ومن الديانات الأخرى الى ان نكون رموزاً وطنيًّة ندعم  المصالحة المجتمعية، والسلام والاستقرار، ومكافحة التطرف والعنف، فالدين والعنف يتعارضان.
 
كما اُهيب بالسياسيين العراقيين الى المصالحة الحقيقية وطيّ صفحة الماضي، لتكفّ هذه الحروب “بالوكالة” على أرضنا التي دمرت البشر والحجر، علينا ان نحافظ على بلدنا ووحدتنا، فالوطن لا يبنى بالمحاصصة والطائفية والمصالح الذاتية، انما على المواطنة المتساوية والكاملة. لذلك ادعو كل الأطراف الى الاسراع في تشكيل الحكومة المنتظرة القوية وفق الدستور، حكومة تضع استراتيجية عامة للتنمية تنهض بالخدمات والاقتصاد وتحارب الفساد. وان تأخير تشكيلها يضعف عمل المؤسسات ويؤثر سلبا على الأوضاع الأمنية والخدمية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية.
 
كذلك ادعو المتظاهرين الى الحفاظ على سلمية التظاهر، والالتزام بمطالبهم المشروعة، وعدم  الانجرار الى الاعتداء على الممتلكات الخاصة ومؤسسات الدولة، مما يعقد الأمور، وعلى الحكومة حمايتهم وتلبية مطالبهم.
 
عسى أن تتغلب علامات الرجاء على قسوة ظروفنا وتعبنا وقلقنا، ونبقى نفتخر بالانتماء الى وطننا.
 
وفي الختام أود أن أتقدم بالشكر الجزيل إلى جميع المهنئين والمستقبلين والأصدقاء.
 
عشتم وعاش العراق
 

137
المونسنيور بيوس قاشا  يضع اوسع دراسة حول مسيحيي العراق
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
حظيت ماساة مسيحيي العراق لاسيما بعد عام 2003 بالكثير من الاصدارات التي تمحورت حول تاريخهم العريق وبصماتهم المهمة على واقع  بلدهم العراق  وشكلت  تلك الاصدارات مصادر بحثية قدمها اكاديميين ومؤرخين بشان المسيرة المهمة والتاريخية  للمكون العريق  في بلده والذي  احتوى محطات واسعة من تلك المسيرة  ولعل من بين الاصدارات الملفتة ما قدمه المونسينور بيوس قاشا  من  كتاب ضخم حول موضوعة مسيحيي العراق  عنونه (في العراق .. المسيحيون اصلاء وشهداء مضطهدون ومهجرون) حيث جاء الكتاب بنحو 700 صفحة من القطع الكبير  مرتكزا على سبعة ابواب احتوى اولها  والذي حمل عنوان في رحاب المسيحية  على ثلاثة فصول ناقش من خلالها الكاتب  نشاة المسيحية  ورسالتها وازدهارها والاضطهادات التي مرت بها  فيما تضمن الباب الثاني من الكتاب والذي جاء تحت عنوان  المسيحيون بناة  حضارة  وصانعو المستقبل  اربعة فصول  كان اولها يبحث في المسيحيون  المشرقيون  اما الفصل الثاني فالتفت من خلاله  لكون المسيحيين  بناة المستقبل  في ميادين الحياة  وونوه  الفصل الثالث للمسيحيين العرب اما الفصل الرابع  فجاء حول التكوين الحضاري العربي المسيحي  وفي الباب الثالث  من الكتاب والذي حمل عنوان المسيحيون اهداف وقرابين  بين الكاتب عبر فصول هذا الباب حملة الاستهدافات التي طالت المسيحيين  مبينا في احداها الخيارات المريرة الناجمة من العنف والذمية والهجرة كما ناقش فصل اخر  قضية وقوع المسيحيين  ضحية المتعصبين  والمتطرفين  فيما  تضمن الباب الرابع دراسة موسعة  في تاريخ المسيحيين العرب  لاسيما من كونهم حملة  النهضة العربية  والوجود المسيحي العربي اما الباب الخامس فتضمن فصولا تمحورت  حول المسيحيين  ودورهم في مسيرة التاريخ حيث تضمن احد فصول هذا الباب  الدور المهم لمسيحيي العراق بعد التحولات السياسية التي طرات على انظمة الحكم  لاسيما فترة الحكم الملكي  والتي امتدت من عام 1921 وحتى عام 1958 وتلتها فترة الحكم الجمهوري التي انتهت عند حدود عام 2003 لتليها مرحلة ما بعد عام 2003 فيما توسع الباب السادس بدراسة  الكنائس في العراق بطوائفها واحصائياتها  مبينا في الفصل الاول من هذا الباب  الكنائس والطوائف  وواقع الكنائس العراقية  اضافة لاختتام الكتاب بالباب السابع  الذي احتوى على ملاحق تخص الدراسات التي تضمنها الكتاب ..ويركز الكتاب المذكور بكونها وثيقة مهمة ومصدر موسع للدراسين والباحثين فضلا  عن كونها مادة ارشيفية  وثائقية  تخص مسيحيي العراق  فالكاتب لم يوفر لاشاردة ولا واردة مما يخص المكون المسيحي الا اوسعها بحثا ودراسة معتمدا على كم كبير من المصادر والمراجع  لياتي منتجه الفكري  والعلمي بمثابة واحة مهمة  لكل من يبحث عن الواقع المسيحي سواء قبل عام 2003 بعقود او  المرحلة التي تلت ذلك العام لتبدا محطات الماساة والنكبات باستمرار الاستهدافات التي ادت لنزيف الهجرة وتناقص اعداد المسيحيين في العراق  واختفاء مناطق كانت تشكل بالنسبة لهم تجمعات سكانية كثيفة  لاسيما تواجدهم بمدينة الموصل حيث اعتبر هذا التواجد بمثابة الخميرة  للمسيحية المشرقية  كون الموصل احتوت عبر ازمنتها المتتالية على عشرات الكنائس التي ارتبط  اغلبها بزمن المسيحية الاولى  ورسل المسيح وفيما يمثل كتاب  المونسينور بيوس قاشا  الذي يحمل عنوان (في العراق ..المسيحيون اصلاء وشهداء  مضهدون ومهجرون ) الخلاصة الوافية والمصدر الواسع  الذي بنى عليه الكاتب ردة فعله لما يجتاح اقرانه واخوته المسيحيين من هواجس الاستهدافات والعيش اللامستقر  كون قاشا كان شاهدا حقيقيا للكثير من تلك الاستهدافات ووثق بعضها في مؤلفاته لاسيما حينما اقدم على اصدار كتاب حول ماساة كنيسة سيدة النجاة  والتي وقعت في  خريف عام 2010مما دعا البابا  السابق بندكتس السادس عشر  وهو يستلم نسخة من ذلك الكتاب الوثيقة في  يناير من عام 2012 الى ان يطلق على كاتبه الاب بيوس قاشا  لقب شاهد الحقيقة ..

138

عنكاوا كوم \ اسيا نيوز
ترجمة وتحرير \ ريفان الحكيم


كان ما لا يقل عن 36 شابا وشابة من اللاجئين يستعدون للانضمام الى البابا فرنسيس, لكن تعقيدات الحصول على تأشيرات الدخول (الفيزا) ونقص التمويل تمنعهم. بدلا من ذلك, ستعقد اجتماعات وصلوات لأظهار الاتحاد مع البابا فرنسيس. لايزال الوضع بين اللاجئين حرجا حيث ان الموارد المحدودة لايمكن ان تلبي احتياجاتهم الكثيرة.

اربيل (اسيا نيوز) – كانت مجموعة تضم 36 شابا وشابة من كردستان العراق, وتتراوح اعمارهم بين 18 – 23 عاما, متلهفة للمشاركة في اليوم العالمي للشباب (WYD) في بنما للفترة من 23 ولغاية 27 كانون الثاني الجاري, لكن الاجراءات المعقدة المتبعة في عملية الحصول على تأشيرة الدخول اغرقت مشروعهم هذا وذلك بحسب الخوري سمير يوسف من ابرشية العمادية الكلدانية.

على مدى السنوات القليلة الماضية, ساعد الكاهن الاف اللاجئين المسيحيين والمسلمين والايزيديين بعد فرارهم من الموصل وسهل نينوى في صيف عام 2014 عندما وقعت مناطقهم تحت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية.

"اليوم وبعد مرور اكثر من عام على هزيمة الخلافة عسكريا, لايزال الوضع في منطقتنا يشكل حالة طارئة جدا وبحاجة للكثير من المتطلبات" على حد قوله

وفي عملية تنظيم الزيارة الى اليوم العالمي للشباب, واجه الكثير من العقبات. "اولا وقبل كل شيء, الوقت اللازم لاصدار تأشيرة الدخول: ستة اشهر على الاقل. وكان هناك نقص في التواصل. لقد كتبنا عدة رسائل الكترونية الى التمثيل الدبلوماسي لبنما لكنني لم اتلق اي اجابة الا في الايام القليلة الماضية وذلك بعد فوات الاوان".

واوضح الاب سمير "نشعر بالاسف لشبابنا في العمادية وزاخو الذين ارادوا السفر مع رفاقهم الكهنة وعدد من الراهبات. لكن ذلك لم يكن ممكنا".
خلال اليوم العالمي للشباب في بولندا والبرازيل, واجهنا مشاكل اقل بكثير, ليس فقط من حيث التعقيدات الروتينية في المتبعة للحصول على تاشيرة الدخول". "امر اخر اعاقنا وكان التمويل. كانت الرحلة الى بنما عبر دبي شاقة ومرهقة للغاية وكان من الصعب الحصول على اموال كافية لذلك"
لاتزال حالة الطوارئ للاجئين تمثل اولوية – فهناك حاجة للتمويل لدعم المشاريع الاساسية في الوقت الذي انخفضت فيه التبرعات للمسيحيين العراقيين بسبب الازمة الاقتصادية ايضا.
اذا لم تكن النقود والاجراءات الروتينية المعقدة كافية, فأن التوقيت يعقد الامور. واشار الاب سمير" ان الوقت ليس مناسبا ليسافر طلابنا, فالدوام في المدارس قد بدأ توا وبالنسبة لطلاب الجامعات فأنه وقت الامتحانات. لذلك لايستطيع سوى عدد قليل من الناس ان يسافروا حتى ولو لفترة قصيرة. وبعد كل شيء, يبقى التعليم هو المفتاح لبناء مستقبل للتغلب على الحرب والعنف والتعصب".
وقال الاب سمير "ان الوضع بين اللاجئين المسيحيين والمسلمين والايزيديين في كردستان العراق ما زال صعبا".
"بعد تحرير الموصل وسهل نينوى, عادت عدة عائلات الى ديارها, لكن العديد من العائلات ما زالت هنا ويحتاجون الى الكثير من الدعم الاقتصادي لتلبية احتياجاتهم".

واشار الكاهن "نحن نغطي تكاليف النقل للعشرات من طلبة المدارس الابتدائية والمتوسطة" لكن "هناك نقص في الوقود والطاقة الكهربائية متوفرة فقط لمدة عشر ساعات في اليوم فقط. لايوجد عمل, من الصعب العثور على الملابس والادوية, وسوء الاحوال الجوية مع تساقط الثلوج جعل السفر صعبا".

مع وجود نقص في المساعدات, "يشعر اللاجئون بأنهم مهجورون لانفسهم". في كردستان العراق, "هناك القليل من الاموال, بينما الاحتياجات ضخمة وليس كل اللاجئين مسيحيين".

مع ذلك, لم تمنع المشاكل والصعوبات الشباب من ايجاد اشكال جديدة من المشاركة في حياة الكنيسة الجامعة.
بالنسبة للاب سمير," ان تكون حاضرا في اليوم العالمي للشباب هو بالتأكيد امر اخر, لكننا سنقدم صلواتنا. ومع اخذ احتياجات الطلاب بعين الاعتبار, سنعقد اجتماعات وصلوات بالتوافق مع البابا فرنسيس وشباب من جميع انحاء العالم"

139
ايلاف / سليمان يوسف

الحشود العسكرية الضخمة من قبل الدولة التركية على طول الحدود مع سوريا استعداداً لعملية عسكرية واسعة على مناطق سيطرة "وحدات حماية الشعب الكردية" في شمال وشمال شرق سوريا،  وضعت واشنطن في موقف حرج مع حلفائها (الاتراك و الأكراد) واضطرت للقبول من حيث المبدأ بفكرة (المنطقة الآمنة) بعمق 32 كم داخل الاراضي السورية خالية من (المسلحين الأكراد)، كخيار بديل عن (العملية العسكرية) التركية ، لملء الفراغ (الأمني والعسكري) الذي سيخلفه الانسحاب العسكري الامريكي من سوريا. ترامب، يتأمل بالوصول الى اتفاق وتفاهم مع الأطراف المعنية بالأزمة السورية، حول التفاصيل المتعلقة بالمنطقة الآمنة المزمع إقامتها، قبل سحب قواته من سوريا.
تفاهماً يرضي حليف أمريكا في الناتو (تركيا) وحليفها في الحرب على داعش (قوات حماية الشعب الكردية ) ويرضي أبرز الرافضين للمنطقة الآمنة (النظام السوري وحليفه الروسي). إذا ما أقيمت المنطقة الآمنة وكان لتركيا (كلمة الفصل) فيها، كما يصر اردوغان، سيكون وضع المدن والبلدات السورية على طول الشريط الحدودي كوضع (عفرين)، المحتلة منذ عام كامل من قبل تركيا ومرتزقتها. ويكون (اردوغان)، ومن دون الحاجة لـ"عملية عسكرية" مكلفة بـ(الأرواح والعتاد والمال)، قد حقق مبتغاه : إبعاد، من يصفهم بـ" المجموعات الارهابية" عن حدود بلاده وتوجيه ضربة قوية جديدة، بعد (غزوة عفرين)، للإدارة الذاتية التي حاول (حزب الاتحاد الديمقراطي) فرضها كأمر واقع في شمال شرق سوريا. ناهيك عن أن اردوغان سيعزز من نفوذه وسيقوي (الورقة التركية) في اي (حل سياسي) للأزمة السورية. (المنطقة الآمنة) بالشروط التركية، ستشكل "ضربة قاضية" لـ(المشروع القومي) لأكراد سوريا.
عملاً بالمبدأ (البراغماتي) في السياسة، سارع أكراد (حزب الاتحاد الديمقراطي) ، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه والاحتفاظ بما يمكن من مكاسب حققوها على الارض خلال سنوات الحرب. فبعد أن تخلى عنهم الأمريكان،  غيروا وجهة بوصلتهم السياسية باتجاه (دمشق وموسكو) وابدوا الاستعداد  لتسليم جميع المناطق الخاضعة لسيطرتهم  الى جيش النظام ( الجيش السوري) و أن تصبح (قوات سوريا الديمقراطية) ،التي تشكل "قوات حماية الشعب الكردية" عمادها الأساسي، جزءاً من هذا الجيش، لقاء بعض المكاسب والحقوق السياسية والقومية واعتراف دمشق بـ"إدارتهم الذاتية" .
آشوريا: في حال غزت تركيا مدن وبلدات الشريط الحدودي في الجزيرة السورية أو أُقيمت فيها (منطقة آمنة) بشروطها ، ليس للآشوريين (سرياناً كلداناً) ما يخسرونه من "إنجازات ومكاسب" قومية وسياسية على الارض، كما للأكراد .
الآشوريون ، خلال سنوات الحرب ، فقدوا الكثير من مقومات وجودهم ، بدءاً من (العنصر البشري) بسبب الهجرة والتهجير ، الى تقويض مدارسهم السريانية ومؤسساتهم الخاصة (الثقافية ، التربوية ،الاجتماعية ، التعليمية ، الاقتصادية)، بعضها يعود الى ما قبل استقلال الدولة السورية ، اقاموها في إطار هامش الحريات الدينية والاجتماعية المتاحة في سوريا . لا أكشف سراً ، بالقول: أن الآشوريين(سرياناً كلداناً) ليسوا سعداء بالوضع الشاذ الذي تعيشه الجزيرة السورية في ظل ازدواجية السلطة (سلطة الأمر الواقع الكردية) و (سلطة النظام ). بيد أن هذا لا يعني بأن الآشوريين يؤيدون "غزواً أو عدوناً تركياً" على منطقة الجزيرة أو على غيرها من المناطق السورية أو أنهم متحمسون لإقامة "منطقة آمنة" تحت إشراف وإدارة تركيا العثمانية الاسلامية، التي نفذت أبشع (ابادة جماعية) بحق الآشوريين(سرياناً كلداناً) والارمن والمسيحيين عموماً.
الآشوريون السوريون، بكل قواهم (السياسية والحزبية والمجتمعية والعسكرية)، أعجز أو اضعف من أن يكونوا " لاعباً " في الساحة السورية، فكيف بهم وهم ( ليسوا على قلب رجل واحد) وهم من غير حليف (اقليمي أو دولي)، كما هو حال الأكراد. الانقسامات والخلافات داخل (البيت الآشوري) حالت دون تبلور (رؤية آشورية) مشتركة  لقضية وحقوق الآشوريين السوريين و غيبت (الارادة الآشورية ) الحرة المستقلة. بعض الأحزاب والمنظمات والفعاليات (السريانية الآشورية) بما فيها المجموعات المسلحة التي افرزتها الحرب، ملحق بقوى كردية، وبعضها الآخر يتبع قوى (عربية /اسلامية) معارضة للنظام ، ومنها من يدور في فلك النظام. أحزاب ومنظمات وقوى سياسية،  مفصولة أو بعيدة عن واقع شعبها ، خيبت آمال الآشوريين (سراناً كلداناً) في تحقيق الحد الأدنى من تطلعاتهم القومية والسياسية.
 مازالت الفرصة متاحة أمام القوى والأحزاب الآشورية السريانية للالتقاء والتشاور معاً قبل فوات الأوان لأجل توحيد جهودها للخروج بموقف (آشوري وطني) متوازن من التطورات الأمنية والسياسية في سوريا انطلاقاً من المصالح الحقيقية للآشوريين (سرياناً كلداناً) والتوافق على مطالب آشورية محددة  للاشتراك في اي " مجالس مدنية" قد تتشكل لإدارة (المنطقة الآمنة) المزمع إقامتها، و القيام بما يجب القيام به لأجل تحصين المجتمع الآشوري السرياني والمسيحي في القامشلي وباقي مدن وبلدات الحسكة من تداعيات انتكاسات أمنية لغزو تركي محتمل في حال حصل انسحاب امريكي مفاجئ قبل وصول الأطراف المعنية الى تفاهمات حول ملء الفراغ الذي سيخلفه الانسحاب الأمريكي.

140

وكالات

لفت بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية، مار اغناطيوس افرام الثاني، الى اننا "نستذكر ما نمرّ به في وطننا المشرقي هذا من ويلات، حروب، مجازر وإبادات حتى. فبعد مئة عام من الإبادة الكبرى التي حدثت أيام الأمبراطورية العثمانية التي حصدت ملايين من المسيحيين خاصة من أخوتنا ​الأرمن​ ومن السريان بكل طوائفهم و​اليونان​ وهجرت الملايين الأخرى، اليوم نمرّ بظروف ليست ببعيدة عن تلك التي مرّ بها آباؤنا أيام السيف أو أيام الإبادة الجماعية. لقد إعترفت ​الأمم المتحدة​ بأعمال داعش وأخواتها من المنظمات الإرهابيّة بإعتبارها إبادة جماعية ضد المسيحيين وباقي الأقليات في هذا المشرق. الكثير من كنائسنا وأديرتنا دمرت. الآلاف من أبنائنا المسيحيين إضطروا لهجرة أرض آبائهم وأجدادهم وأصبحوا مشردين في مختلف أنحاء العالم."

افرام الثاني وخلال إفتتاح اللجنة التنفيذية ل​مجلس كنائس الشرق الأوسط​ إجتماعاتها صباح اليوم في بطريركية السريان الارثوذكس في العطشانة، شدّد على ان" نعلم أن مستقبلنا في هذه البلاد هو مستقبل العيش المشترك مع إخوتنا المسلمين، هو مستقبل نهيئه للأجيال القادمة من خلال ما نسنثمر اليوم من علاقات طيبة مع جراننا، علاقات يجب أن تبنى على الإحترام المتبادل، على إحترام حقوق الإنسان وكرامة الإنسان في هذه البلاد. إذا أردنا أن نحظى بمستقبل آمن وبالسلام يجب أن نعمل لهذا المستقبل ، وهذا العمل ليس واقع فقط على كنائس الشرق الأوسط بل هو عمل جماعي يجب أن ينخرط به الجميع. من هنا نادينا وننادي دائماً بأن يكون هناك لقاء على مختلف الأصعدة، لقاء مستمر بين المسؤولين الروحيين في هذه البلاد لكي يعملوا معاً من أجل إبعاد أفكار التطرف وتعزيز مبادئ العيش المشترك وتعزيز قيم الإنسانية، ​الحرية الدينية​ وإلى ما هنالك من القيم الروحية والإجتماعية التي ننادي بها جميعاً."

141


وكالات

رشح البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك السريان الأرثوذكس، الأب الربان جاك يعقوب، مدير دائرة خدمة الشبيبة البطريركية، ليكون مطرانًا نائبًا بطريركيًّا لشؤون الشباب والتنشئة الدينية.

ونال الأب "جاك" أصوات المطارنة أعضاء المجمع المقدس.

ويحتفل قداسة البطريرك بالقداس الإلهي في كنيسة مار سويريوس الكبير في المقر البطريركي بالعطشانة يوم السبت في التاسع من مارس، في تمام الساعة العاشرة صباحًا، وخلاله يرسم قداسته الأب جاك مطرانًا.

142

فيديو: زيارة بطريرك السريان إلى الأردن ... دلالات ومعاني روحية
http://www.ankawa.org/vshare/view/11372/jord/

143


عنكاوا كوم / وكالات

إفتتحت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط إجتماعاتها صباح اليوم في بطريركية السريان الارثوذكس في العطشانة، بحضور قداسة مار اغناطيوس افرام الثاني  بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية، سيادة القس الدكتور حبيب بدر، رئيس الاتحاد الإنجيلي الوطني في لبنان، غبطة البطريرك الكاردينال مار لويس رافايل ساكو، بطريرك بابل للكلدان ، الدكتورة ثريا بشعلاني، الأمينة العامة لمجلس كنائس الشرق الأوسط، سيادة رئيس الأساقفة في الكنيسة الأرمنية الرسولية لبيت كيليكيا سيبوه سركيسيان، نيافة الأنبا بنيامين عن كنيسة الاسكندرية والكرازة المرقسية للأقباط الأرثوذكس، نيافة الأنبا توماس غضو اللجنة التنفيذية في مجلس كنائس الشرق الأوسط عن كنيسة الاسكندرية والكرازة المرقسية للأقباط الأرثوذكس، سيادة المطران نيقولا أنطونيو وسيادة المطران غامو سامر نركيسوس عن كنيسة الاسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذكس، سيادة المطران ساني ابراهيم عازار عن الكنيسة اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة، سيادة المطران سهيل دواني - رئيس أساقفة الكنيسة الأنجليكانية في القدس والشرق الأوسط عن الكنيسة الأسقفية في القدس والشرق الأوسط، سيادة المطران بولس صياح عن الكنيسة الأنطاكية السريانية المارونية، سيادة المطران كيرلس سليم بسترس، سيادة المطران بطرس ماراياتي عن كنيسة الأرمن الكاثوليك لبيت كيليكيا، سيادة المطران مار ثاوفيلوس جورج صليبا، الأستاذ جرجس ابراهيم صالح الأمين العام السابق لمجلس كنائس الشرق الأوسط، الدكتور ميشال عبس عن كنيسة أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس، المحامي الأستاذ إبراهيم طرابلسي عن كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك لأنطاكية والاسكندرية وأورشليم، الآنسة وفاء القسوس عن كنيسة الروم الأرثوذكس في القدس، الدكتور جان سلمانيان، قدس الأب يؤانس نيقولاوس عن كنيسة الروم الأرثوذكس في قبرص، القس رفعت فتحي- الأمين العام لمجلس كنائس  مصر عن الكنيسة الانجيلية القبطية، سينودس النيل،  سيادة القس الدكتور مكرديتج قره كوزيان  - رئيس اتحاد الكنائس الانجيلية الأرمنية في الشرق الأدنى ، قدس الأب حبيب مراد عن كنيسة السريان الكاثوليك الأنطاكية، قدس الأب جيمي دنحو، أمين عام مشارك عن العائلة الارثوذكسية الشرقية والسيد مايكل سبيرو، أمين عام مشارك عن العائلة الارثوذكسية.

إستهل الإجتماع بكلمة ترحيبية لمستشار المجلس للسياسات والتواصل الأستاذ زياد الصائغ، ثم صلاة بحسب الطقس السرياني أقامها قداسة مار اغناطيوس افرام الثاني  بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية.

 ثم كانت تحيّة لذكرى نيافة الأنبا بيشوي عضو اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط عن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وفيلم قصير أعدّ عنه وعن مسيرته المسكونية ونضاله اللاهوتي.

بعدها كلمة قداسة مار اغناطيوس افرام الثاني، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية رحّب فيها بالمجتمعين وتطرّق لمسألة الوجود المسيحي في الشرق قال: "نستذكر ما نمرّ به في وطننا المشرقي هذا من ويلات، حروب، مجازر وإبادات حتى. فبعد مئة عام من الإبادة الكبرى التي حدثت أيام الأمبراطورية العثمانية التي حصدت ملايين من المسيحيين خاصة من أخوتنا الأرمن ومن السريان بكل طوائفهم واليونان وهجرت الملايين الأخرى، اليوم نمرّ بظروف ليست ببعيدة عن تلك التي مرّ بها آباؤنا أيام السيف أو أيام الإبادة الجماعية. لقد إعترفت الأمم المتحدة بأعمال داعش وأخواتها من المنظمات الإرهابيّة بإعتبارها إبادة جماعية ضد المسيحيين وباقي الأقليات في هذا المشرق. الكثير من كنائسنا وأديرتنا دمرت. الآلاف من أبنائنا المسيحيين إضطروا لهجرة أرض آبائهم وأجدادهم وأصبحوا مشردين في مختلف أنحاء العالم".

وتابع قداسته: "نعلم أن مستقبلنا في هذه البلاد هو مستقبل العيش المشترك مع إخوتنا المسلمين، هو مستقبل نهيئه للأجيال القادمة من خلال ما نسنثمر اليوم  من علاقات طيبة مع جراننا، علاقات يجب أن تبنى على الإحترام المتبادل، على إحترام حقوق الإنسان وكرامة الإنسان في هذه البلاد. إذا أردنا أن نحظى بمستقبل آمن وبالسلام يجب أن نعمل لهذا المستقبل وهذا العمل ليس واقع فقط على كنائس الشرق الأوسط بل هو عمل جماعي يجب أن ينخرط به الجميع. من هنا نادينا وننادي دائماً بأن يكون هناك لقاء على مختلف الأصعدة، لقاء مستمر بين المسؤولين الروحيين في هذه البلاد لكي يعملوا معاً من أجل إبعاد أفكار التطرف وتعزيز مبادئ العيش المشترك وتعزيز قيم الإنسانية، الحرية الدينية وإلى ما هنالك من القيم الروحية والإجتماعية التي ننادي بها جميعاً".
 
واختتم كلمتة قائلاً: " أختم بتمنياتي الطيبة لهذه الندوة، للمتكلمين وبأملي أن نستطيع كلجنة تنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط أن نخرج بانطباعات وأفكار وحلول وتصورات تفيد أبناء الكنيسة وتجيب على أسئلة أبناء الكنيسة الكثيرة سواء كانت توحيد الكلمة المسيحية أو توحيد الأعياد المسيحية أو توحيد الشهادة التي يجب أن نقضمها من أجل إيماننا خدمة لأبناء الكنيسة وخدمة لشركائنا في الوطن وخدمة لبلادنا العزيزة".

بعدها كانت كلمة الأمينة العامة لمجلس كنائس الشرق الأوسط د. ثريا بشعلاني شكرت فيها صاحب القداسة مارأغناطيوس أفرام الثاني على استضافته الإجتماع والندوة في الصرح البطريركي العريق.

وأضافت "إن مجلس كنائس الشرق الأوسط، الممثِّل الرسمي للكنائس الأعضاء حينما تريد أن تكون وتعمل معاً، يؤكد، من عن هذا المنبر العريق، أنه سيعمل جاهداً من أجل أن يشهد، بالصلاة والتفكّر والعمل، لكنيسة المسيح الواحدة، الحاضرة في هذا المشرق الحبيب والمؤتمنة فيه على الشهادة لمحبة الله الثالوث لكل البشر. كما  يؤكد العزم على العمل المستمر في سبيل العدل والسلام، صوناً لكرامة الإنسان وحريته". 

144
بعد حقبة داعش .. كم من مرارة تجرع مسيحيي الموصل ؟

عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

بعد انتهاء العمليات العسكرية  بتحرير مدينة الموصل تماما من تنظيم الدولة الاسلامية وذلك في عام 2017 اعتقد مسيحيو الموصل انتهاء تلك الحقبة التي تعرضت فيها منازلهم وحواضرهم المسيحية للانتهاك والتدمير والعبث  لكنهم اخطاوا التقدير باستمرار التجاوزات  لاسيما من قبل غرباء تجاوزوا حرمة تلك المقدسات  او مارسوا بطريقة غير شرعية اعمال التنظيف وتطهير تلك المناطق من مخلفات الحروب فما زالت قضية طمس معالم كنيسة المحبول بها بلادنس والتابعة لطائفة السريان الكاثوليك بمنطقة حوش البيعة تتفاعل  خصوصا وان ورائها جهة دولية تتبع منظمة الامم المتحدة  لتضاف الى مسلسل التجاوزات  التي تعرضت لها الحواضر المسيحية في المدينة  وقبل تلك الحادثة  قام مطرب موصلي بتدنس اقدم كنائس الموصل بداعي تاديته لموال فيها  معربا باعتقاده بانها احد البيوتات الموصلية القديمة مع ان كنيسة مار توما  هي اقدم الحواضر الدينية ويرقى تاريخ انشائها لزمن رسل المسيح حيث يعتقد ان الرسول توما  مر بها اثناء توجهه لبلاد الهند للتبشير فيها .

وبالرغم من ان بعض كنائس الموصل تدمرت تماما لكن في المقابل ان بعض سكان الاحياء المجاورة  القوا نفاياتهم في تلك الحواضر المدمرة برغم علمهم بان تلك المواقع تعود لكنائس  ومنها  كنيسة سيدة النجاة التي تعود لطائفة السريان الكاثوليك وبرغم نجاتها من التدمير والعبث الا ان سكان المنطقة المجاورة في محلة الشفاء حولوا جزء من فنائها لمكب نفايات .

كل تلك المعطيات تحول دون عودة  مسيحيي الموصل رغم ان الانطباع الاولي لسكان المدينة برغبتهم بعودة اقرانهم من المسيحيين لكن تجاوزاتهم تحول دون تجسيد هذا الامر ..

145
امانة مجلس الوزراء تتابع قضية طمس معالم كنيسة اثرية في الموصل
عنكاوا كوم –خاص
بينت امانة مجلس الوزراء، اليوم  الثلاثاء، متابعتها  لموضوع طمس معالم كنيسة اثرية بمدينة الموصل مبينة في بيان اصدرته حول الادعاءات المتعلقة بكنيستين اثريتين في الموصل، فيما اكدت دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق انها فتحت تحقيقا بشأن تلك الادعاءات.
 
وقالت الامانة في بيان اصدرته حول الموضوع وتداولته وسائل اعلام  حيث تلقى موقع (عنكاوا كوم ) ، نسخة منه انه "بتاريخ الرابع عشر والخامس عشر من شهر كانون الثاني، قامت منظمة حمورابي لحقوق الانسان بنشر بيانات توجه فيها الاتهامات ولكن من غير ذكر اسم دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق بصورة مباشرة وشريكتها المنفذة شركة G4S بجريمة لا تقل شناعةً ووقاحةً عن جرائم داعش بالقيام بعمليات تطهير المخاطر المتفجرة من غير الحصول على تفويض من الجهات الكنائسية بشكل همجي وعشوائي وبدون مبالاة لقدسية المكان وحرمته لكنيستين اثريتين في حوش الخان في منطقة الميدان بمدينة الموصل".
واضافت الامانة ان "دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق تاخذ هذه الادعاءات على محمل الجد وترحب بالمزيد من التحري"، مشيرة الى انها "مستمرة بدعم حكومة العراق والعمل معها عن كثب بخصوص هذه الواقعة".
 
وتابعت ان "دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق قامت بتوجيه الدعوة لمنظمة حمورابي لحقوق الانسان وممثلي مطرانية السريان الكاثوليك في سهل نينوى بالإضافة للسلطات العراقية الأخرى ذات الصلة من اجل ان يلتقوا وجهاً لوجه ويتمعنوا بدراسة الحقائق المتعلقة بهذه البيانات املين بأن تأخذ المنظمة بنظر الاعتبار تصحيح ما ذكرته فور معرفة الحقائق"، موضحة ان "دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق تحرص على حماية جميع المواقع الأثرية والدينية والتاريخية خلال اجراء عمليات التقييم والتطهير وتعمل عن كثب مع دولة العراق والسلطات الدينية من اجل ان تحرص على حفظ هذا الكنز الوطني بصورة امنة وتمنع أي ضررٍ اضافي لم تحدثه المجاميع الإرهابية والصراع من المساس به".
 
واكدت الامانة ان "فرق دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق وشريكتها شركة G4Sقامتا لحد يومنا هذا بتطهير وإزالة 53 حزام ناسف و74 نوع مختلف من الأعتدة وسبع عبواتٍ ناسفةٍ مرتجلة وذخائر ومواد أخرى كالمتفجرات المصنوعة منزلياً بصورةٍ أمنة من موقع الكنيسة"، لافتة الى انه "لا يزال الموقع والانقاض المتراكمة، ومعنى ذلك انه يعاني من تلوث متفجرات كبير وسيحتاج للمزيد من جهود التطهير".
 
ولفتت الامانة الى ان "دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق تود بأن تشير إلى انه منذ بداية تطهير المخاطر المتفجرة في الموصل في شهر تشرين الثاني من عام 2017 ولحد شهر كانون الأول من عام 2018، قامت بإكمال 1,500 مهمة تطهير والتي أدت لإزالة ما يقارب من 48,000 من مختلف أنواع المخاطر المتفجرة ولم نستلم أي شكوى لحد الان"، مبينة ان "الدائرة تقوم بالتنسيق والتعاون مع حكومة العراق عن كثب عند اجراء كافة عمليات التطهير".
 
وأعلنت الأمم المتحدة، في وقت سابق، أن أنها بحاجة لـ50 مليون دولار لبرنامج إزالة الألغام والمتفجرات والعبوات الناسفة التي خلفها "داعش" في مدينة الموصل وما حولها، مؤكدة أن العراق بحاجة إلى عملية إزالة ألغام على غرار أفغانستان.

146

(ريبين ) ينجح بامتصاص الزخم القطري رغم الخسارة العراقية
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
لم تتعدى مشاركة اللاعب ريبين سولاقا  في مباراة الدور ال16 من منافسات بطولة الامم الاسيوية  التي خاضها المنتخب العراقي ضد منتخب قطر سوى ل24 دقيقة حيث شارك في الدقيقة 70 من مجريات الشوط الثاني  بديلا لعلاء مهاوي  لكن سولاقا اثبت قدرته  على امتصاص زخم الهجمات المرتدة  التي شنها لاعبو منتخب قطر  لزيادة غلتهم بهدف ثان  واكد متابعون رياضيون  ان تمركز ريبين سولاقا  قلل من هجمات مهاجمي قطر وجعلهم يتراجعون للخلف خوفا من اية هجمات مرتدة قد يستعين بها المنتخب العراقي لغرض التعديل فيما اشاروا ان  كاتانيتش اخطا في تقدير الاستعانة بالمدافع  سولاقا  كونه يمتلك الطول المناسب والسرعة الضرورية  لغرض تنظيف المنطقة الدفاعية  وقدرته على  اطلاق الهجمة المرتدة التي تشكل خطرا حقيقيا  على مرمى منتخب قطر ..


147



اربيل (كوردستان 24)- يواجه المسيحيون جملة تحديات في البقاء بمناطقهم، التي كانت خاضعة يوماً ما تحت قبضة داعش، في ظل انعدام الخدمات الرئيسية وعدم وجود أي مؤشرات على اعادة بناء مدنهم لاسيما تلك الواقعة في سهل نينوى بشمال العراق.

وعاش مسيحيو العراق فصولاً من أعمال العنف منذ عام 2003، وآخرها في 2014 عندما نزحوا بعدما استولى داعش على الموصل ومناطق سهل نينوى وحاول اجبارهم على اعتناق الاسلام بالقوة. وصادر التنظيم ممتلكاتهم ومقتنياتهم في معظم مناطقهم.

وكان تعداد المسيحيين في العراق يوما ما يصل الى 1.5 مليون نسمة ويعتقد أنه وصل الان الى اقل من النصف رغم دعوات متكررة للتشبث بأرضهم.

ويقول مسؤولون مسيحيون إن ابناء جلدتهم عادوا الى ديارهم بعد تحريرها من قبضة داعش، لكنهم بدأوا نزوحاً عكسياً الى اقليم كوردستان.

وبحسب وزارة الهجرة والمهجرين العراقية فقد عاد عدد محدود من النازحين المسيحيين الى مساكنهم في منطقة سهل نينوى التي تقع الى الشمال والشمال الشرقي لمدينة الموصل وتضم بلدات عديدة يقطنها مسيحيون وشبك وايزيديون وفئات دينية اخرى.

وأعاد بعض النازحين بناء منازلهم ومصالحهم التجارية المتضررة، على الرغم من عدم توفر الخدمات الاساسية وتضرر البنية التحتية.

وقال عصام بهنام، وهو قائممقام بلدة الحمدانية وتسمى بغديدا او قرقوش، إن انعدام المياه والكهرباء وباقي الخدمات دفع السكان الى النزوح مجدداً لإقليم كوردستان.

وأكد بهنام متحدثاً لكوردستان 24 عدم توفر أي فرص للعمل في مناطق سهل نينوى وهو أمر “مخيب للآمال” بالنسبة للكثير من الناس.

وبالإضافة الى ذلك، يقول بهنام، إن مناطق سهل نينوى “تحولت إلى قاعدة عسكرية حيث يوجد عدد كبير من مختلف القوات العسكرية”.

وانتزعت القوات العراقية والبيشمركة السيطرة على سهل نينوى خلال معركة تحرير الموصل من ايدي مسلحي داعش. وفي أواخر 2017 أصبحت معظم مناطق سهل نينوى خاضعة لسيطرة القوات العراقية بعد انسحاب البيشمركة في اعقاب استفتاء الاستقلال.

ومنذ ذلك الوقت، انتشرت فصائل مسيحية وشبكية وجماعات اخرى تابعة للحشد الشعبي في سهل نينوى لاسيما في الحمدانية وتلكيف. ووقعت مناوشات بين القوات المتنافسة في وقت سابق مما خلق قلقاً لدى السكان وبعض المسؤولين وحذروا من الانزلاق نحو الفوضى.

وقال قائممقام تلكيف باسم بلو لكوردستان 24 إنه لا يشجع النازحين المسيحيين على العودة الى ديارهم، خاصة وان تلكيف تحولت الى “ثكنة عسكرية”.

وخلص للقول “الناس لا يشعرون بالأمان”.

148


زوعا اورغ/ بغداد

التقى مستشار رئيس مجلس النواب لشؤون المكونات عماد يوخنا السيد بنكين ريكاني وزير الاسكان والاعمار والبلديات لمتابعة ملف استحداث الاقسام البلدية والوحدات الادارية في قرى وبلدات سهل نينوى .

وقال المستشار عماد يوخنا في بيان له : جاء اللقاء لمتابعة ملف استحداث الاقسام البلدية والوحدات الادارية في مناطقنا في سهل نينوى وايضا ملف توزيع وبيع الاراضي .

واضاف يوخنا : حيث جرى خلال اللقاء عرض جميع مشاكل المنطقة من حيث الخدمات والبنى التحية والملفات المتعلقة باستحداث الاقسام البلدية واسباب عدم انجازها الى حد الان، وتابع يوخنا كما تم مناقشة موضوع استحداث الوحدات الادارية لما لها اهمية لاستقرار المنطقة التي من شأنها تحمي اراضي شعبنا الكلداني السرياني الاشوري وتحافظ على خصوصية كل مكون من مكونات سهل نينوى، ويحفظ حقوق المواطنين جميعا بالحصول على قطع اراضي للسكن.

وقدم عماد يوخنا عدة طلبات تخص تقديم الخدمات في قرى وقصبات سهل نينوى مما يساعد على استقرار واستمرار عودة المهجرين.

وقدم يوخنا شكره وتقديره لريكاني لاستجابته وتعاونه في تقديم الدعم اللازم لاستكمال اجراءات استحداث اقسام البلدية وتنفيذ بعض الخدمات على موازنة الوزارة بعد نقل الصلاحيات للمحافظات.

من جانبه اوعز السيد الوزير بايقاف بيع وتوزيع الاراضي في سهل نينوى الى حين استكمال اجراءات فتح اقسام البلدية و تم الاتفاق على عقد اجتماع اخر لدراسة ملف اقسام البلدية وتحديد المناطق التي ينفذ فيها .

149

تقرير من "العراقية" - سرقات منظمة لقبور السريان الارثدوكس في المدينة القديمة
https://www.youtube.com/watch?v=KQEssR_xVbk

150
كركوك ناو/ عمار عزيز – نينوى/

المسيحيون في سهل نينوى يطالبون بضرورة ايقاف العمل في مشروع سكني بناحية برطلة، ويعتقدون بأن الهدف من المشروع هو تغيير ديمغرافي للموطن الرئيسي للمسيحيين، وعلى خلفية هذا الأمر يسعى رجال الدين ومسؤولين مسيحيين إيقاف العمل بالمشروع، الا ان المكون الشبكي لهم رأي مغاير من خلال اقبالهم على شراء الوحدات السكنية في المشروع.

مشروع (سلطان ستي)، يتكون من 182 وحدة سكنية، يبلغ مساحة كل وحدة منها 200 مترا، كما ويضم المشروع المدارس ورياض الاطفال والخدمات الصحية.

يستمر الجدل على المشروع، حيث ان المشكلة الاساسية تعود للمسيحيين الذين يرون بأن الارض التي بني عليها المشروع هي ملكهم ويقولون ان الذين سيتم اسكانهم في المشروع تم اصدار “هويات مزورة” لهم، كما وان ارتفاع سعر الوحدات السكنية له تأثير واضح على كيفية حسم المشكلة بين مكونين من مكونات سهل نينوى، لان المسيحيين يعتقدون بأن الهدف الرئيسي للمشروع محاولة لتغيير ديمغرافي لمنطقتهم.

رئيس مجلس ناحية برطلة، جلال بطرس قال لـ (كركوك ناو) إن ” الارض التي بُني عليها المشروع هي ارض زراعية تعود ملكيتها للمسيحيين، وكان من الاولى ان يأخذون رأينا قبل المباشرة ببناء المشروع، ونحن كمسيحيين نرى بأن الهدف من المشروع هو تغيير ديمغرافية منطقتنا لصالح مكون اخر”.

واضاف: “رفضنا بناء المشروع سابقا ونعارضه حاليا مع رجال الدين والكنيسة وجميع مسيحيي برطلة، ونحن مع التعايش السلمي بين المكونات ونرفض اثارة المشاكل، الا اننا نعارض بشدة تغيير ديمغرافية المنطقة”.

نحن كمسيحيين نرى بأن الهدف من المشروع هو تغيير ديمغرافية منطقتنا لصالح مكون اخر

ناحية برطلة تقع على بُعد 15 كم شرقي مدينة الموصل، غالبية سكانها من المسيحيين، تمت استعادتها في شهر تشرين الاول 2016 بعدما سيطر عليها مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” في 2014 وبدأ الاهالي بالعودة اليها تدريجياً.

بدأ العمل بالمشروع عام 2013، الا ان هجوم تنظيم داعش في منتصف عام 2014 تسبب بايقاف العمل فيه، وبعد استعادة الناحية من قبضة التنظيم، تم المباشرة بالعمل في المشروع، حيث قام مواطنون من المكون الشبكي بشراء 20 منزلا من المشروع، على الرغم من ان نسبة العمل في المشروع السكني لم تتعدى الـ 80%

ويقول بطرس، ان “المسيحيين لا يمتلكون القوة لايقاف العمل في المشروع او يمنعون التعامل به”.

رئيس مجلس قضاء الحمدانية، فيصل جار الله، يقول ان ” رئيس مجلس الناحية واربعة اعضاء في المجلس سبق وان عبروا عن موافقتهم على بناء المشروع السكني ووقعوا طلب بناءه، لكن مواقفهم تغيرت في الوقت الحالي ويرون بأن الهدف من المشروع هو تغيير ديمغرافية المنطقة”.

حول تأثير الحشد الشعبي على استمرار العمل في المشروع اضاف جار الله: ” صحيح ان المنطقة تخضع لسيطرة قوات الحشد الشعبي، ولكنني لا املك معلومات هل ان الحشد الشعبي لديهم مصالح من بناء الوحدات السكنية أم لا، ومن حق الشركة ان تبدأ ببيع الوحدات السكنية”.

وبحسب اتفاق مشترك بين الشركة المكلفة ببناء المشروع وادارة قضاء الحمدانية، تباع الوحدات السكنية للمسيحيين والشبك فقط، لكن المسيحيين يرفضون هذا الشرط ورفضوا شراء الوحدات في المشروع للتعبير عن استياءهم من بيع الوحدات للمواطنين الشبك.

عضو ناحية برطلة عن المكون الشبكي، علي يوسف يقول، ان ” المشروع من الناحية القانونية لا ماشاكل عليه، وتم استحصال موافقة الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كوردستان لبنائه”. مضيفا ان ” المسيحيين يقولون يجب ان تخصص الوحدات السكنية في المشروع لهم فقط، بمعنى ان يكون المشروع مجمع سكني للمسيحيين، ويأتي هذا في وقت لدينا 17 قرية شبكية تابعة لناحية برطلة كما ويشكل الشبك نصف اهالي الناحية”.

وحسب الإحصائيات الصادرة من الشبكيين، يبلغ عدد نفوس الشبك في العراق ما بين 300 – 350 الف نسمة، 60 بالمائة منهم من اتباع المذهب الشيعي والاخرين سنة المذهب وينتشرون في عدد من مناطق العراق من ضمنها بغداد ونينوى.

لدينا 17 قرية شبكية تابعة لناحية برطلة كما ويشكل الشبك نصف اهالي الناحية

يصل سعر المنزل الواحد في المشروع الى اكثر من 75 مليون دنيار عراقي، وبأمكان المواطن شراء منزل في عدد من احياء محافظة اربيل عاصمة اقليم كوردستان بهذا السعر.

عمار حسين والذي يراقب عمل المشروع يقول: ” لم يقدم اي مواطن مسيحي على شراء الوحدات السكنية في المشروع، وقاموا بزيارة المشروع فقط، والشبكيين قاموا بشراء 20 منزل”.

مدير عام شؤون الايزيديين في حكومة اقليم كوردستان، خالد جمال قال لـ (كركوك ناو) ان “الكنيسة والسريان يرفضون المشروع ويسعون لايقاف العمل فيه”.

” تم اسكان مواطنين في سهل نينوى تحت اسم الشبك من العرب الشيعة في موطن المسيحيين جميعهم يحملون هويات مزورة، وهنالك محاولة لتغيير ديمغرافية المنطقة، ويعتبر هذا الاجراء مصدر قلق للمسيحيين الذين يسكنون المنطقة منذ مئات السنين ويسعون جاهدا لاعادة الحياة مرة اخرى الى مناطقهم”. هذا ما أكده خالد جمال.

الكنيسة والسريان يرفضون المشروع ويسعون لايقاف العمل فيه
نشر موقع (كركوك ناو)، في أب 2018، تقريرا عن اسكان مئات الاسر العربية في مناطق سهل نينوى والتي من المقرر ان تُنقل سجلات الاحوال الشخصية الخاصة بها الى تلك المناطق، وذلك بعد مرور اعوام على تهجير الاهالي الأصليين.

حسب الوثائق والمسؤولين المطلعين على القضية، تم اسكان تلك الاسر في سهل نينوى أبان عهد حزب البعث، اغلبهم من اهالي القيارة والشرقاط وعدد اخر من المناطق العراقية، الا انهم لم يعودوا الى مناطقهم وتمت الموافقة على نقل سجلاتهم الى دائرة الجنسية والاحوال المدنية في نينوى.

وبشأن نقل سجلات تلك الاسر قال عضو مجلس محافظة نينوى من المكون العربي، خلف الحديدي، لـ (كركوك ناو): “يوجد اتفاق مشترك بين وزارة الدخلية في حكومة اقليم كوردستان ووزارة الداخلية الاتحادية، على اصدار الهويات للعرب الوافدين الى المناطق المشمولة بالمادة 140 من الدستور العراقي”.


151
كنيسة تنصيب مطران الموصل للكلدان في ذاكرة مسيحيي المدينة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
اعلنت مصادر كنسية عن  مراسيم تنصيب مطران الموصل للكلدان  وذلك في مدينة الموصل حيث من المؤمل ان تجري في كنيسة مار بولس الكلدانية ..وتحفل ذاكرة مسيحيي المدينة بالعديد من المحطات ازاء الكنيسة المذكورة التي يرقى تاريخ انشائها لمطلع ثمانينات القرن المنصرم حيث شكلت ميدانا للتثقيف المسيحي بعد ان وظفها كاهنها الاب فرج رحو للعديد من الانشطة الشبابية  ومن ابرزها انشاء جماعة المحبة والفرح التي عنيت بذوي الاحتياجات الخاصة ..وابرزت الكنيسة المذكورة باستقطابها للعديد من شباب الكنيسة متخذة من موقعها الحيوي  في الساحل الايسر من المدينة حتى حل عام 2003 لتشهد الاعوام التالية عددا من المحطات الحزينة لكنيسة مار بولس اولها  انها كانت احدى كنائس مدينة الموصل التي تعرضت للاستهداف مع اقرانها من كنائس العراق في السابع من اب (اغسطس ) عام 2004لتحصد سيارة مفخخة قرب الكنيسة عددا من الارواح البريئة  ولم يكن الحادث المذكور الوحيد الذي استهدف الكنيسة فتعرضت بعد نحو عامين لاستهداف اخر  دفع بالعناصر الامنية لتشديد التدابير الامنية في محيطها وبعد تنصيب كاهنها  مطرانا للكنيسة الكلدانية  ليصبح المطران مار بولس فرج رحو  حيث اتخذها مقرا  لابرشيته  قبل ان يتعرض لحادثة اختطاف اودت بحياته في اذار (مارس ) من عام 2008 وليدفن في الكنيسة  بحسب وصيته حيث نقل جثمانه من مقبرة  كنيسة كرمليس ..وقبل نحو عام  من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية قررت محافظة نينوى اطلاق  اسم المطران الشهيد على شارع الكنيسة في حي المهندسين  ليعمد التنظيم  في اولى ايام سيطرته لرفع اللافتة ونزع صليب الكنيسة وتحويلها الى معتقل لمعارضيه  وبعد تحرير المدينة  اقيم اول قداس فيها عشية ليلة عيد الميلاد في 24 كانون الاول (ديسمبر ) عام 2017 تراسه البطريرك لويس ساكو ليتم بعدها الشروع  بتاهيلها واعمارها لتكون اول كنيسة يتم تعميرها  في مدينة الموصل ولتستقبل في ثاني انشطتها حفل تنصيب المطران الجديد ..

152


البلد / حسام رضوان

نشرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية تقريرا بعنوان "حملة قمع المسيحية في إيران" مؤكدة أن النظام يسجن العشرات مع تدهور الوضع في 2019".

وأكدت الصحيفة أن منظمة خيرية قالت إن العشرات من المسيحيين مسجونون حاليا من قبل نظام الرئيس حسن روحاني الديني، وذلك بسبب معتقدهم.

وتدعم منظمة "Open Doors" الكنيسة في الشرق الأوسط من خلال توزيع الإنجيل والتدريب والتعليم الديني، وتقول إن الحكومة الإيرانية التي تهدف إلى توسيع نفوذ الإسلام الشيعي يوجد بداخلها متشددون يناهضون المسيحية والمسيحيين، ما يخلق مشاكل خطيرة للمواطنين.

وقالت المتحدثة باسم المنظمة بالمملكة المتحدة تامسين تايلور إن الوضع في إيران يزداد سوءا، حيث احتلت البلاد المرتبة العاشرة في قائمة أكثر الدول المقلقة لعام 2018، لكنها ارتفعت إلى المرتبة التاسعة عام 2019.

وأضافت أنه يبدو أن هناك موقفا متشددا للغاية للسلطات، التي يبدو أنها تشن حملة ضد المسيحيين ويبدو أنها محاولة للسيطرة على انتشار المسيحية بسلاح الخوف.

وقائمة المراقبة العالمية، هي التصنيف السنوي للمنظمة، والذي يضم أكثر 50 دولة يواجه بها المسيحيون اضطهادا.

وفي إيران، تم اقتحام كنائس المسيحيين من أصول إسلامية، وحكم على القادة بالسجن لفترات طويلة. ونتيجة لذلك ، فر العديد من المتحولين إلى الخارج أو مارسوا عقيدتهم في عزلة.

وأفاد المسيحيون من الكنائس الأرمينية والآشورية التاريخية التي تصرح بها الحكومة، أنهم يتعرضون للتمييز والمضايقات التي تصل إلى حد الإيذاء الجسدي والسجن.

153

بغداد – عراق برس- 20 كانون الثاني / يناير : اعلن مكتب المفوضية في نينوى ، الاحد ، بأنه يتابع بقلق  موضوع تعرض كنيسة ” الطاهرة ” للسريان الكاثوليك في محافظة نينوى لأعمال تخريب ونبش من قبل إحدى المنظمات التي تعمل في رفع الألغام .

ولفت الى ان ” فريقا  من مدير مكتب نينوى توجه  بتاريخ 2019/1/16 للتقصي الحقائق عن أعمال تجريف وتخريب تعرضت لها “كنيسة الطاهرة” في منطقة حوش الخان في قلب المدينة القديمة في الجانب الايمن من مدينة الموصل بسبب عملية التجريف من قبل منظمة ا(UNEMAS) المختصة بأزالة الالغام والمخلفات الحربية والتقى الفريق بوفد يضم  القس ( رائد عادل فتوحي ) المشرف على الكنائس في الموصل ، و( زهير حميد الاعرجي ) قائممقام قضاء الموصل، و مسؤول مفتشية آثار نينوى ومختار المنطقة”  .

 واكد مسؤول الكنائس في الموصل ان الكنيسة عمرها 800 عام وتعتبر ارث حضاري لجميع مكونات المحافظة .
وإكد مدير مكتب المفوضية ان المكتب يتابع مع مكتب السيد محافظ نينوى و قيادة الشرطة نتائج التحقيق في هذا الحادث المؤلم ، مقدما لهم مجموعة من المقترحات للحد من تكرار مثل هكذا انتهاكات خطيرة على أملاك ودور عبادة أبناء الأقليات في محافظة نينوى . انتهى اح

154
جيرون – سامر الأحمد

أثار قرار الولايات المتحدة البدء بسحب قواتها من سورية، تكهنات ومخاوف بين سكان منطقة شرق الفرات (الرقة والحسكة ودير الزور) بالتزامن مع تصاعد الصراع على المنطقة، وفق عدة سيناريوهات مطروحة من قبل كلّ من (قوات سوريا الديمقراطية) وتركيا ونظام الأسد والولايات المتحدة وروسيا.

في التاسع عشر من كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب عبر (تويتر) أنه قرر سحب قوات بلاده من سورية، بعد “إلحاق الهزيمة بتنظيم (داعش)”، في قرار مفاجئ، قوبل برفض عدد من المسؤولين الأميركيين، وبالفعل بدأت أرتال عسكرية أميركية التحرك إلى معبر سيمالكا، متجهة إلى العراق، على الرغم من نداءات الحماية التي أطلقتها (قوات سوريا الديمقراطية) للتحالف الدولي، وذلك لاحتمال عودة تنظيم (داعش) إلى النشاط في المنطقة، بعد الانسحاب الأميركي.

على وقع الانسحاب الأميركي، ظهرت لدى المدنيين، في مدينة القامشلي، مخاوف ممّا تحمله الأيام القادمة، حيث قال عيسى كوركيس، وهو مدرّس لغة عربية متقاعد من سكان حي السريان، في حديث إلى (جيرون): “لدينا خوف وقلق من هذا القرار المفاجئ [انسحاب واشنطن] وذلك لأنه ربّما يكون سببًا في إنعاش خلايا (داعش) في المنطقة، وربما عودتها من جديد”.

وأضاف: “عندما اقترب التنظيم من مدينة القامشلي عام 2014، كان مسيحيو المدينة أول المغادرين إلى أوروبا، وقد رحلوا بالمئات، وهناك من باع كل ما يملك حتى المنزل، بينما سافر قسمٌ منهم تاركًا منزله في عهدة الكنيسة”. وتابع: “أنا شخصيًا أرسلتُ جميع أبنائي إلى الخارج، خوفًا عليهم من المستقبل المجهول هنا، وحاليًا أعيش هنا مع زوجتي، وحدنا”.

بينما قالت مريم أحمد (اسم مستعار لدواع أمنية) وهي طالبة جامعية من حي الغربية، لـ (جيرون): “في نهاية كل حرب، فإن المنطقة تأخذ وقتًا لتقوم على أركانها، وأعتقد أن انسحاب الجانب الأميركي ربما يزيد الطينَ بلة، ويفتح المجال واسعًا أمام الميليشيات الإيرانية، وربما (داعش)”.

من جهة ثانية، رأى إبراهيم الصالح، وهو متخرج في معهد تجاري ويعمل سائق تكسي، في حديث إلى (جيرون) أن الانسحاب الأميركي “أمرٌ متوقع”، وأضاف: “راهن (حزب الاتحاد الديمقراطي) على الداعم الأميركي واستمرار دعمه، لكن حساباتهم فشلت، وجعلهم ذلك في ورطة لم يحسبوا لها حسابًا، لقد ظنوا أن سقوط (النظام) في أي مرحلة سيكون في مصلحتهم، لكن ذلك لم يتحقق، وتغيّرت كل توقعاتهم، ولا شك في أنهم سيدفعون ثمن أفعالهم”.

سوق القامشلي 17/ 1/ 2019 – خاص جيرون

بعد تصاعد التهديدات التركية وقرار الانسحاب الأميركي؛  لجأت (قسد) إلى التفاوض مع النظام للوصول إلى تفاهم حول مصير المنطقة، حيث سرّبت صحيفة (الشرق الأوسط) أمس الجمعة إحدى عشرة نقطة، طرحها (حزب الاتحاد الديمقراطي) على النظام وروسيا، تتضمن عودة المنطقة  للسلطة الأمنية للنظام والاعتراف ببشار الأسد رئيسًا منتخبًا، مع الحفاظ على بعض المكتسبات التي حققتها (قسد) كالإدارة الذاتية والاعتراف بالمكون الكردي، لكن النظام ما زال يشترط على قيادات (قسد) القبول باتفاق مشابه لما حصل في الغوطة ودرعا، بما يضمن عودة المنطقة بالكامل لسلطته من دون شروط.

حول احتمالية تسليم المنطقة للنظام، تحدث إلى (جيرون) آلان قامشلو -اسم مستعار لدواعي أمنية- وهو ناشط مجتمع مدني كردي في القامشلي: “أنا ضد تسليم المنطقة للنظام، والسبب ما حصل في درعا، على الرغم من الرعاية الروسية. النظام حتى الآن يعتقل كل الأشخاص الذين كانت لهم صلة بالثورة، وهناك حقد كبير من قبل النظام على الأهالي، لذلك لا أستطيع أن أتحمل فكرة عودة النظام للمنطقة، لأني أخاف على نفسي وأهلي”.

بينما قال كوركيس: “بالنسبة إليّ، أفضّل عودة النظام؛ لأن النظام سيسعى جاهدًا لإثبات أنه حامي الأقليات في المنطقة، خصوصًا المسيحيين، ولن يتجرأ على إثارة مشكلات، على الأقل معنا، في الوقت الراهن”.

لكن سامي علي الضويحي، وهو مدرّس في إحدى مدارس القامشلي، رأى في حديث إلى (جيرون) أن “من المستبعد تسليم المنطقة للنظام، لأنه عاجز عن توفير الخدمات في مناطق سيطرته الحالية، فكيف سيتمكن من توفيرها لمناطق جديدة، ونحن نرى الآن أصواتًا موالية للأسد تتحدث -بكل صراحة- عن الوضع الاقتصادي المتردي في مناطق النظام”.

من جانب آخر، تطرح الولايات المتحدة مقترح إنشاء “منطقة آمنة” شرق الفرات، بعد انسحابها بالتفاهم مع تركيا شرط حماية الأكراد في المنطقة، وذلك لتخفيف التهديدات التركية بشن عملية عسكرية شرق الفرات لطرد مقاتلي (وحدات حماية الشعب) الذين تتهمهم تركيا بأنهم جناح سوري لـ (حزب العمال الكردستاني)، وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد رحّب بالمقترح الأميركي الذي يتضمن أن تمتد هذه المنطقة على مساحة 450 كم، على طول الشريط الحدودي، بعمق 20 ميلًا، وتحاول تركيا إقناع روسيا بهذا المقترح، حيث ترى موسكو ضرورة نشر قوات النظام على الحدود.


خريطة المنطقة العازلة المتوقعة وفق ما نشرت صحيفة الشرق الاوسطحول مقترح المنطقة الآمنة، قال كوركيس: “أنا مع إقامة المنطقة الآمنة؛ فذلك سيزيد نسبة الاستقرار في المنطقة، ويعمل على تهدئة النفوس لدى المواطنين، لكن ذلك يبدو بعيد المنال، وخاصة إذا حدث بتدخل تركي، لأنه سيثير كثيرًا من الحساسية لدى بعض المكونات، خاصة الأرمن والأكراد”، فيما رحّبت مريم بدخول الجيش التركي للمنطقة، معتبرة إياه “أفضل الموجودين”، وقالت: “دخول الجيش التركي -إن تمّ- سيضمن منع تهديد المنطقة، ويساعد في عودة آلاف النازحين من تركيا، وأعتقد أن المنطقة الآمنة ستكون خيارًا جيدًا، إن تمّ إشراك أبناء المنطقة في تولي مهام حفظ الأمن فيها”.

من جهته رحّب آلان بالمنطقة الآمنة، ولكنه اشترط “أن تكون تحت مظلة الأمم المتحدة أو بعض الدول الأوروبية أو العربية”، ورأى أن “تركيا غير مقبولة في المنطقة، بسبب الانتهاكات التي حصلت في عفرين، ونحن نتخوف من دخولها لمنطقتنا، وتكرار تلك التجربة”، وأبدى خشيته من أن “يؤدي التدخل التركي إلى زيادة الأوضاع الأمنية سوءًا”.

بينما قال الصالح: “لا يحق لتركيا الدخول إلى المنطقة. وأيّ تحرك نحو المنطقة يجب أن يكون بالتنسيق مع (النظام) كما فعلت روسيا وايران، وما يسمى المنطقة الآمنة ستكون منطقة لحماية المشروع الغربي الأميركي في المنطقة”، أما الضويحي فقد رأى أن المنطقة الآمنة “ستعود بالفائدة على المدنيين، لأنها ستسمح لدولة قوية بإعادة الإعمار، وتنظيم الأمور، وتأسيس بنية تحتية قوية”.


شكّل قرار الانسحاب الأميركي مصدر قلق لدى القائمين على (الإدارة الذاتية) التي تدير مجالس البلديات والأحياء وتؤمن بعض الخدمات الأساسية، بينما تخضع سياسيًا لإرادة (حزب الاتحاد الديمقراطي) وتوقع كوركيس انتهاء هذه الإدارة، بمجرد إتمام الانسحاب الأميركي، مضيفًا: “لقد كانت الإدارة -بلا شك- مرحلة انتقالية، إن صح التعبير، ووجود مثل هذه الإدارة يحتاج إلى كثير من الإمكانات، وإلى اعتراف أطراف معينة”، فيما قالت مريم: “أعتقد أن علينا الحفاظ على (الإدارة)؛ لإنها حققت بعض الإنجازات، وأخفقت في بعض الجوانب، ولكن وجودها يظل أفضل من حالة الفوضى”.

أكّد الضويحي أن “مصير الإدارة هو الزوال، وخصوصًا إذا حصل تفاهم أميركي تركي، على منطقة آمنة بعمق 20 ميلًا، ما سينتج إدارات محلية من أبناء المنطقة، وفق انتخابات نزيهة غير مسيسة”، لكن آلان رأى أن الإدارة الذاتية “أفضل حلّ للمنطقة، لكن بشرط أن تغيّر سلوكها وأسلوبها في إدارة المنطقة، وأن تُشرك جميع الأطراف في إدارة المنطقة، ما يعني ضرورة تغيير كثير من الأمور”.

لم تكد الجزيرة السورية تتنفس الصعداء، بعد من الحرب الطويلة، بين تنظيم (داعش) و(قسد) حتى دخل سكانها في دائرة قلق جديد إزاء مصير منطقتهم، بعد قرار الانسحاب الأميركي، وكلهم ينتظر التفاهمات (التركية-الأميركية-الروسية) خلال قادم الأيام، ويأمل أن تنتجَ تفاهمًا معقولًا يبدد المخاوف من عودة النظام للمنطقة، أو من دخولها في صراع عسكري جديد.

حول جيرون – سامر الأحمد
صحافي في شبكة جيرون الإعلامية، حاصل على إجازة في اللغة العربية، عمل محررًا وصحافيًا، ومُعدًّا ومقدمًا لبرامج إذاعية، له مقالات وتقارير في وسائل إعلام سورية ولبنانية.

155
محافظة نينوى تضلل مسيحيي الموصل باعمارها ديرا مهجورا
عنكاوا كوم-الموصل –خاص
استغرب عدد من مسيحيي مدينة الموصل الانباء التي اعلنت عنها محافظة نينوى بشروعها باعمار دير مار ميخائيل الواقع بمنطقة حاوي الكنيسة بالجانب الايمن من المدينة ..واستعرض مسيحيون اسباب استغرابهم في احاديث لموقع (عنكاوا كوم ) بان ما اعلنته المحافظة عن توجهها باعمار الدير المذكور ما هو الاتضليل معتمد  لتبيان رغبتها باعادة مسيحيي المدينة دون وجود ما يؤشر الى ذلك مضيفين بان الدير قبل سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية تحول  الى مكب نفايات من قرويين يسكنون تلك المنطقة اضافة لقيامهم برعي مواشيهم في غرف الدير المهجورة والمستباحة اصلا كما ان ضعف الجانب الامني في تلك الفترة حال دون استثمار الدير من قبل المسيحيين فكيف سيتم تعميره ولمصلحة من  سيكون حاضرة مسيحية تستقطب السياح والزوار  خصوصا وان اعماره  سيدعم الجانب  السياحي بحسب الخبر الذي اوردته وسائل الاعلام  وذكر مجلس محافظة نينوى اليوم الأحد بدء إعادة تاهيل دير مار ميخائيل التاريخي الذي يعود تشييده للقرن الرابع للميلاد دعما للقطاع السياحي في مدينة الموصل .
 
وقال محافظ نينوى نوفل العاكوب وفق مكتبه الإعلامي إن الجهد الهندسي والفني في المحافظة وبالتعاون مع سياحة نينوى باشروا بإعادة تاهيل دير مار ميخائيل التاريخي الذي يقع على نهر دجلة.
 
واضاف العاكوب ، أن الجهد الهندسي سيقوم بإعادة إعمار الدير مع السياجات التي تحوطه، فضلا عن الغرف التاريخية بالدير التي تحمل اثار القرن الرابع بعد الميلاد، وإعمار جناح الرهبان داخل الدير وبسقف زمني قد يستغرق ستة اشهر تقريبا

156
محافظة نينوى تشترط استحصال موافقات للصحفيين بشان تصوير المواقع المسيحية المدمرة
عنكاوا كوم –الموصل –خاص
شكا عدد من الصحفيين من توجيهات محافظة نينوى  بشان منعهم من تصوير الحواضر المسيحية  الا باستحصال موافقات صادرة منها ..جاءت تلك التعليمات على هامش ما تعرضت له كنيسة قديمة تعود لطائفة السريان الكاثوليك تعرضت مطلع الاسبوع الماضي لطمس معالمها من قبل عناصر منظمتين دوليتين بحجة  رفع الالغام ..في ضوء هذا الامر  عبرت النقابة الوطنية للصحفيين في العراق عن رفضها لسياسة تضييق الحريات الصحفية التي تتبعها إدارة محافظة نينوى في التعامل مع الصحافة بعد منع صحفيين من التغطية الميدانية في مدينة الموصل القديمة، من خلال حصر موافقات التغطية الصحفية في الجانب الأيمن من الموصل بالمحافظ شخصياً.
وقال مراسل قناة الشرقية جمال البدراني، في تصريح لموقع (عنكاوا كوم )"الصحفيين منعوا من التغطية في الجانب الأيمن من مدينة الموصل على خلفية تجريف كنيسة الطاهرة في منطقة الميدان في الموصل القديمة ورفع الالغام من قبل الشركات الأمنية"، مؤكداً ان "هذا القرار سبّب الأرباك والفوضى في الموصل القديمة". وأشار الى أن "محافظ نينوى حصر موافقات التصوير والتغطية الإعلامية به شخصياً ويعتبر ذلك تضييقاً للحريات الصحفية"، متسائلاً "لماذا لا يسمح لي ولصحفيي الموصل بالتغطية في المدينة بحرية وانسيابية؟". ونوه البدراني، الى ان "هذه السياسة جاءت من أجل معرفة وإحصاء الصحفيين الذين يغطون الاحداث في أيمن الموصل والتضييق عليهم".

157


بطريرك السريان الأرثوذكس يفتتح مركز مار مرقص الاجتماعي بالأردن

عنكاوا دوت كوم/البوابة نيوز/ميرا توفيق

افتتح البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك السريان الأرثوذكس، مركز مار مرقص الاجتماعي في مدينة الصويفية الأردنية، رافعًا الصلاة فى المكان، ثمّ أزاح الستار عن اللوحة المؤرّخة للحدث.
حضر الافتتاح المطارنة: مار سويريوس حاوا، مطران بغداد والبصرة، مار أثناسيوس توما دقما، النائب البطريركي في المملكة المتحدة، ومار تيموثاوس متى الخوري، النائب البطريركي في إيبارشية دمشق البطريركية، إلى جانب عدد من المطارنة وممثّلي الكنائس المسيحية في الأردن، وجمع غفير من أبناء كنيستنا السريانية هناك.
ثمّ توجّه الجميع إلى القاعة الكبرى في المركز حيث التقى قداسته بالمؤمنين ومنحهم بركته الأبوية.


158


اعلام البطريركية الكلدانية

في عرس كنسي مهيب احتفل صباح يوم الجمعة 18 كانون الثاني 2019 غبطة أبينا البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو برسامة اسقفين جديدين للكنيسة الكلدانية: مار ميخائيل-نجيب موسى ميخائيل رئيس أساقفة ابرشية الموصل وعقرة، ومار روبرت سعيد جرجيس، معاوناً للبطريرك وذلك في كاتدرائية مار يوسف الكلدانية في بغداد – الكرادة. بمشاركة نيافة الكردينال فيليب باربران، رئيس اساقفة ليون – فرنسا، وسعادة السفير البابوي المطران البرتو اورتيغا مارتن وسكرتيره المونسنيور خوسيه ناحوم، والمطران جان سليمان، ومار يوسف افرام عبا ومار يوحنا بطرس موشي واساقفة الكنيسة الكلدانية: مار باوي سورو، مار رمزي كرمو، مار جاك اسحق، مار شليمون وردوني، مار ربان القس، مار ميخا مقدسي، مار بشار وردة، مار حبيب النوفلي، مار فرنسيس قلابات، مار عمانوئيل شليطا، ومار باسيليوس يلدو.

 وحضور السادة الاساقفة افاك اسادوريان ومار نيقوديموس داؤد شرف والمونسنيور جوزيف نرسيس والاب جان هاشم من لبنان وبعض الكهنة من سان دييكو في اميركا وايطاليا والرهبان الدومنيكان من فرنسا والعراق والشيخ ستار جبار حلو، رئيس ديانة الصابئة المندائيين ورئيس ديوان أوقاف الديانات المسيحية والإيزيدية والصابئة المندائية السيد رعد جليل كجه جي، ومدير شؤون المسيحيين في كردستان السيد خالد البير، وااللواء الركن احمد سليم وبعض النواب والسفراء واعضاء السلك الدبلوماسي.

 وكذلك حضور عدد كبير من الاباء الكهنة الافاضل من مختلف ابرشيات العراق والرهبان والراهبات وجمع غفير من المؤمنين غصت بهم الكاتدرائية.

بدأ الاحتفال بقراءة نبذة مختصرة عن حياة الاسقفين الجديدين من قبل المطران يلدو، ثم تلى الاسقفين قانون الايمان وتقديم الطاعة للبابا والبطريرك وبعد ذلك بدات رتية الرسامة الاسقفية. ثم كانت القراءات والانجيل وموعظة غبطة البطريرك ثم شارك الاساقفة الجدد بالقداس الالهي الذي ترأسه غبطته ورافقه الاسقفين (مار باواي سورو ومار رمزي كرمو).

وقبل البركة الختامية قدم مار ميخائيل-نجيب كلمة شكر باسمه واسم اخيه مار روبرت. ثم منح اصحاب النيافة والسيادة البركة للمؤمنين وبعدها قدم نيافة الكردينال باربران هدية (ايقونة) باسم المسيحيين في فرنسا – ليون الى ابرشية الموصل للتعبير عن حبهم وصلانهم وتضامنهم مع ابناء هذه المدينة التاريخية العريقة. وعند ختام الاحتفال دعاهم غبطة البطريرك ساكو الى الغذاء في قاعة الكنيسة على شرف الاساقفة الجدد.

 وفيما يلي نص كلمة غبطة البطريرك:

 أود في البداية ان اهنئكما من أعماق قلبي على نيلكما الرسامة الأسقفية والتي أضعها بين يدي الله أبينا، وبين يديكما كوديعة، وأيدي الجماعة المسيحية التي اؤتمنتما عليها.

 كما تعلمون، الأسقفية دعوة وليست امتيازاً فالأسقف هو خادم الناس وحامل الرجاء لهم ومحبة الله وغفرانه. انه من اجلهم، وليس العكس. الأسقف هو الأب الروحي لكهنته ومؤمنيه، وخصوصا الفقراء منهم وفي ظروفنا الحالية المهجرين منهم، تجمعه بهم الاخوّة والأبوّة الروحيّة، ومن هنا جاء اسمه بالكلدانية – السريانية “ابون معليا” الأب الاسمى، أو “حَسيا” أي حامل الغفران. والأب لا يمكن ان يكون إنتقائياً بين أولاده لا يُفرِّق بينهم في المُعاملةِ والمحبة والاحتضان، بل يُصغي اليهم ويتحسس مشاكلهم بكل جدّية وتواضع ويسعى لمساعدتهم بكل ما اؤتي من نعمة وقدرة، فالسلطة الأسقفية الممنوحة له، هي للخدمة والتعليم والبناء الإنساني والروحي وليست للتسلط، حذار أن يتحول الكاهن أو الأسقف الى مقاول!

 من المؤسف أن نسمع في بعض الأحيان كاهناً أو اسقفاً يردد “أنا الكنيسة“، هذا غرور وفساد يتعارض مع  انبطاحه على الأرض ليتذكر انه  تراب والى التراب يعود، ويتعارض أيضاً مع الانجيل الذي وُضِع على ظهره، ليعيشه ويحمله الى الآخرين ولا يسيء اليه.

  ينبغي على الأسقف ان يدرك ان الكل شُركاؤه ومعاونوه يعملون كفريق واحد من أجل نمو الكنيسة (الأبرشية) وتقدمها وتألقها بالإيمان والروح والمحبة والفضيلة. وهذا يتطلب حكمةً واصغاءً وصبراً وتشاوراً مع معاونيه. وأن تكون الصلاة سنده لكي ينوره الرب في اتخاذ القرار السليم. واذكر هنا ما ورد في توصية بولس الرسول لتلميذه تيموثاوس في رسالته الاولى (3: 2-4) “فَيَجِبُ أَنْ يَكُونَ الأُسْقُفُ بِلاَ لَوْمٍ…، صَاحِيًا، عَاقِلًا، مُحْتَشِمًا، مُضِيفًا لِلْغُرَبَاءِ، صَالِحًا لِلتَّعْلِيمِ،
غيْرَ مُدْمِنِ الْخَمْرِ، …، وَلاَ طَامِعٍ بِالرِّبْحِ الْقَبِيحِ، بَلْ حَلِيمًا، غَيْرَ مُخَاصِمٍ، وَلاَ مُحِبٍّ لِلْمَالِ،
يُدَبِّرُ بَيْتَهُ حَسَنًا…”.

 سيدنا نجيب، اُدرك تماماً صعوبات أبرشية الموصل المنكوبة، لكن رسالتك هي ان تعمّق  مع مطرانيي الموصل الجليلين مار يوحنا بطرش موشي ومار نيقوديموس  داود شرف، فرح التحرير وترسّخ رجاء العودة، من خلال علاقاتك وسعيك مع ذوي الإرادة الطيبة، في بناء السلام من خلال بناء الثقة بين مكونات الموصل وتعزيز العيش المشترك، وتفكيك ما افرزه تنظيم الدولة الإسلامية من فكر وعادات وتقاليد. هذا هو التحدي الأكبر الذي  يتطلب مشاركة فاعلة للكنيسة والمسيحيين في الحياة العامة في مدينة شهدت دماراً كبيراً، وفيها أقدم كنائسنا، وتحكي صفحات تاريخها عن الاسهامات الوطنية والثقافية والمهنية للمسيحيين. نسأل الله ان تكون يونان الجديد لنينوى.

سيدنا روبرت، اعرف انك كنت كاهن رعية ناجحاً وعشت منفرداً وحراً نوعا ما، أما اليوم فأنت اسقف معاون، أتمنى أن تتكيف مع الحالة الجديدة فتعيش معنا حياة جماعية وتعمل ضمن فريق الدائرة البطريركية بحرص وتفاهم ومحبة وتواضع. 

انا وآباء السينودس الكلداني سنرافقكما بصلاتنا وسنقف الى جانبكما في رسالتكما الجديدة.   

 ثلاثة أشياء اوصيكما بها:

1. أن تتذكرا انكما وريثا ايمان رسول كنيسة المشرق مار توما عندما سجد قائلا: “ربي والهي” فتحبا الله من كل قلبكما وتسلما له ذاتكما تسليماً مطلقاً وتتكلا عليه، أي أن تمتلئا من الله وليس من الذات أو المال أو العالم، فتقدرا ان تقودا مؤمنيكما اليه كما قاد النجم المجوس حيث ولد يسوع.

 2.  ان تُحبّا الكنيسة الكلدانية وابنائها وبناتها، وأن تعملا من أجل تقوية وحدتها، من خلال علاقتكما بالبطريركية الكنيسة الأم، ومع الكنيسة الجامعة فنكون معاً فريق عمل جماعي واحد. فتعكسا نور الله على كل شيء خصوصاً  في مثل هذه الظروف  التي نعيشها.

 3.  أن تُحبا العراق “الأرض والوطن” فهو هويتنا، وتعملا من أجل وحدته واستقراره لينعم بالسلام ويسير نحو التقدم والازدهار.

   وأخيراً اوصي المؤمنين أن يلتفوا حولكما بمحبة وثيقة واحترام، وأن يحمِلُوكما في صلواتهم. فالراعي يتقوّى ويتشجع ويفرح بالتفاف رعيته حوله.





159
عنكاوا كوم / إيلاف
د أسامة مهدي


دعت بعثة الأمم المتحدة في العراق اليوم السلطات المحلية ومنظمة حمورابي العراقية لحقوق الإنسان وممثلي مطرانية السريان الكاثوليك إلى عقد اجتماع عاجل للحقيق في اتهامات بحدوث عمليات تخريب وسرقة آثار ومخطوطات ووثائق وكتب أثرية خلال رفع أنقاض كنائس تاريخية في الموصل، مسؤولة عنها منظمة وشركة بريطانيتان.

قالت بعثة الأمم المتحدة في العراق "يونامي" في تقرير تسلمت "إيلاف" نصه السبت إن منظمة حمورابي العراقية لحقوق الإنسان اتهمت خلال هذا الأسبوع في بيانات لها من غير ذكر اسم دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق بصورة مباشرة وشريكتها المنفذة شركة G4S البريطانية بـ"جريمة لا تقلّ شناعةً ووقاحةً عن جرائم تنظيم داعش" من خلال القيام بعمليات تطهير المخاطر المتفجرة من غير الحصول على تفويض من الجهات الكنائسية "بشكل همجي وعشوائي وبدون مبالاة لقدسية المكان وحرمته" لكنيستين أثريتين في حوش الخان في منطقة الميدان في مدينة الموصل.
 
وأكدت البعثة أنها تأخذ هذه الإدّعاءات على محمل الجد، وترحّب بالمزيد من التحري، وهي مستمرة في دعم حكومة العراق والعمل معها عن كثب بخصوص هذه الواقعة، حيث قامت دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق بتوجيه الدعوة إلى منظمة حمورابي لحقوق الإنسان وممثلي مطرانية السريان الكاثوليك في سهل نينوى، إضافة إلى السلطات العراقية الأخرى ذات الصلة من أجل أن يلتقوا وجهًا لوجه، ويتمعنوا في دراسة الحقائق المتعلقة بهذه البيانات.

مسؤولو شركة بريطانية متهمون بسرقة موجودات كنائس في الموصل هدمها داعش

شددت دائرة الأمم المتحدة على حرصها لحماية جميع المواقع الأثرية والدينية والتاريخية خلال إجراء عمليات التقييم والتطهير وتعمل عن كثب مع دولة العراق والسلطات الدينية من أجل حفظ هذا الكنز الوطني بصورة آمنة، وتمنع أي ضررٍ إضافي لم تحدثه المجاميع الإرهابية والصراع من المساس به.

وأوضحت الدائرة أنها وشريكتها شركة G4S قد قاما لحد يومنا هذا بتطهير وإزالة 53 حزام ناسف، و74 نوع مختلف من الأعتدة، وسبع عبواتٍ ناسفةٍ مرتجلة، وذخائر ومواد أخرى، كالمتفجرات المصنوعة منزليًا بصورةٍ أمنة من موقع الكنيسة. لا يزال الموقع والأنقاض المتراكمة يعاني من تلوث متفجرات كبير، وسيحتاج مزيدًا من جهود التطهير.
 
منظمة حمورابي: استكمال ما ارتكبه داعش من جرائم
قالت منظمة حمورابي لحقوق الإنسان إن كشف بعض موجودات الكنائس مع الأنقاض أثم وإساءة وبمثابة استكمال لما ارتكبه تنظيم داعش، حتى وإن كان بدون قصد مسبق. وأشارت إلى أنه كان حريًا بالمسؤولين عن رفع الأنقاض إشعار الجهات الكنسية قبل البدء بعملهم، لتكون في الميدان، لتوجيه عمال الأنقاض.

وأشارت المنظمة في تقرير تابعته "إيلاف" إلى أن ما جرى في رفع الأنقاض من الكنائس والأديرة يتناقض ويتنافى مع كل المبادئ والأصول في حماية موجودات تلك الكنائس، وليس أن يتم جرفها في خلط عشوائي مع الأنقاض.
 
أضافت إنه كان الأولى بالمسؤولين عن رفع الأنقاض أن يجروا الاتصالات اللازمة مع مطرانية الموصل أو نينوى لكي يحضروا، وتكون لهم فرصة تعريف بالواقع، وليس أن يتم طمر معالم كنسية، وكأن هؤلاء العمال استكملوا جرائم داعش.. ونوهت بأنه إذا كان ما جرى بقصد مسبق أو بغير قصد فإن الإثم والإساءة هو ما يؤكد ذلك.

شددت منظمة حمورابي على أن فريقًا من مسؤوليها قد اصطحب وفدًا من الخبراء الأجانب، وفق معلومات موثقة من المطران يوحنا بطرس موشي وقصد الجانب الأيمن من الموصل ليشاهدوا ميدانيًا ما تعرّضت له الكنائس هناك من تدمير وتخريب مضاف.

مطرانية السريان: جريمة نكراء
من جهتها قالت مطرانية السريان الكاثوليك في سهل نينوى في تقرير لها عن حقيقة ماجرى للكنائس إطلعت عليه "إيلاف" إن مجموعة من الخبراء الأجانب يصحبها أفراد من منظمة حمورابي قامت بتفقد الكنائس في الساحل الأيمن من مدينة الموصل في مطلع الأسبوع الحالي ولما وصلت إلى منطقة حوش الخان في الميدان، حيث يتواجد فيها مجموعة من الكنائس، وقفت على الجريمة النكراء التي كانت تفعلها مجموعة تدّعي على نفسها أنها مكلفة برفع الأنقاض وإزالة العبوات الموجودة في كنيسة الطاهرة مريم العذراء، والتي وضعت أسسها عام 1858، وتم افتتاحها في 8 ديسمبر عام 1862.

وأكدت المطرانية أن ما شاهده أفراد المجموعة هو جريمة لا تغتفر، لم تقل فداحة ووقاحة عن جريمة داعش، حيث كان العاملون يحملون الأنقاض بصورة همجية وعشوائية غير مبالين بقدسية المكان وحرمته لا الدينية ولا الأثرية، وقد طالت جريمتهم فتح مدفن الأباء الكهنة المدفونين تحت الكنيسة وأحدثت أضرارًا حتى في الكنيسة القديمة المجاورة، التي يعود تاريخها إلى القرن السادس الميلادي، والتي تحمل اسم مريم العذراء.

وأشارت هذه المجموعة إلى أنها اتصلت براعي الأبرشية يوحنا بطرس موشي لتبلغه بالأمر، فأوعز بإيقاف العمل وتوثيق الجريمة بالصور حالًا، وتقديم شكوى رسمية ضد الجهة المنفذة، وأخرى ضد محافظ نينوى، باعتباره حامي المدينة والعين الساهرة على أماكن العبادة فيها، علاوة على دورها ومحالها.

مسؤولون: تخريب وسرقات
وأكد مسؤولون في مدينة الموصل حدوث عمليات تخريب وسرقات طالت آثارًا ومخطوطات ووثائق وكتبًا أثرية خلال عمليات رفع أنقاض عدد من الكنائس التاريخية في الموصل، واتهموا منظمة وشركة بريطانيتين بالوقوف وراء ذلك.

وقال عضو مجلس قضاء الحمدانية في محافظة نينوى لويس مرقس أيوب في تصريحات لوسائل إعلام محلية إن "منظمة وشركة بريطانيتين متهمتان بسرقة الآثار خلال رفع الأنقاض من أربع كنائس تاريخية في الموصل القديمة، وخاصة كنيستي القلعة والطاهرة". ودعا مجلس مدينة الموصل إلى فتح تحقيق موسع حول اختفاء تلك الأشياء من الكنائس والأديرة، إضافة إلى مسجد قديم يعود إلى الفترة العثمانية".

يشار إلى أن آثار الموصل قد تعرّضت إلى حملة تدمير بعد احتلال تنظيم داعش لها في العاشر من يونيو  عام 2014، وتم تدمير عدد من المدن التاريخية، التي تعود إلى عصور ما قبل الميلاد والقرون الأولى بعد الميلاد، وجرت سرقة آثار متحف الموصل ومدن أثرية أخرى في محيطها، قبل أن تتمكن القوات العراقية من تحرير المدينة في منتصف عام 2017.

160

رووداو-أربيل

تشارك أربع كتل تركمانية بحزمة واحدة في محادثات تشكيل الحكومة الجديدة لإقليم كوردستان، والمكون المسيحي يطالب بممثل عنه في الرئاسات الثلاث، ويقول عضو في كتلة الجبهة الكوردستانية ببرلمان كوردستان، إنهم يريدون أن يكون منصب نائب رئيس وزراء إقليم كوردستان في الكابينة الحكومية التاسعة، للمكون التركماني.

يبدو أن الصورة المطلوبة تكاد تتشكل، وكل خط يثبت في مكانه لتظهر الخريطة الكاملة، ويشبّه الحاج مظفر التركماني عملية تشكيل الحكومة بمهنته، فكلما كانت الأشياء في موضعها الصحيح كلما زاد القبول العام لها.

يعمل الحاج مظفر التركماني نجاراً في أربيل، ويقول: "نريد العيش كأخوة، لا فرق بيننا، سواء أكنا كورداً، تركماناً، عرباً أم مسيحيين".

رغم غياب رقم دقيق وموثوق يظهر عدد التركمان في إقليم كوردستان، لكن عددهم يقدر بما يتراوح بين خمسين وسبعين ألف نسمة، وهم يعتبرون أنفسهم المكون القومي الثاني ويتوقعون أن تتعامل معهم الحكومة الجديدة على هذا الأساس.

يقول المواطن محمد خليل: "نطالب بمنح حقوق التركمان كاملة، وأن لا تبخس الكابينة الحكومية التاسعة التركمان حقوقهم".

ويقول المواطن التركماني كوسرت اسكندر: "نطالب بأن لا تكون هذه المرة كسابقاتها، ونريد أن يكون منصب نائب رئيس البرلمان أو نائب رئيس الحكومة للمكون التركماني، كما نطالب البرلمانيين التركمان بتجنب التمييز بين القوميات".

تأسس أول حزب تركماني في إقليم كوردستان في العام 1992، ويوجد الآن 11 حزباً وطرفاً تركمانياً في الإقليم، ومع أن الحزب الديمقراطي الكوردستاني لم يفاوض التركمان حتى الآن، فإن التركمان يريدون مناصب أكثر تأثيراً من تلك التي حصلوا عليها في التشكيلات الحكومية السابقة.

وصرح عضو كتلة الجبهة الكوردستانية الوحيد في برلمان كوردستان، آيدن معروف، لشبكة رووداو الإعلامية: "الاستقرار السياسي في إقليم كوردستان هام جداً بالنسبة إلينا في هذه المرحلة، ففي ظل هذا الاستقرار نريد أن يشارك التركمان بصورة مؤثرة وفاعلة في العملية السياسية الحكومة الجديدة لإقليم كوردستان. نحن في المكون التركماني نطالب بمنصب نائب إحدى الرئاسات الثلاث: البرلمان، الإقليم أو الحكومة، ليتمكن التركمان من المشاركة المباشرة في الحكومة".

حصل التركمان في انتخابات الدورة الخامسة لبرلمان كوردستان على أكثر من 9000 صوت، ومن جانبها تنتظر عينكاوا التي تعد مركز مسيحيي كوردستان وملاذ المسيحيين العراقيين، أن يطرق الحزب الديمقراطي الكوردستاني أبوابها في هذه الأيام للتفاوض بشأن تشكيل الحكومة.

يعتبر حزب بيت نهرين الديمقراطي، الحاصل على ثلاثة مقاعد برلمانية، أن الأهم من الحقائب الوزارية هو عملية كتابة الدستور وتثبيت حقوقهم في دستور كوردستان المستقبلي.
 
وأعلن السكرتير العام للحزب، روميو هكاري، لشبكة رووداو الإعلامية أنهم يريدون "أن نطمئن إلى مستقبلنا ونطمئن إلى أن حقوقنا مكفولة في إطار جميع قوانين وقرارات برلمان كوردستان، وأن تكون حقوقنا راسخة وثابتة في الدستور المستقبلي لإقليم كوردستان".

مطالب المواطنين مختلفة بعض الشيء عن مطالب السياسيين، فأغلبهم يريد حياة آمنة ومرفهة.

ويطالب المواطن شيرزاد يوسف بالأمن لكل المكونات، ويريد أن لا يعاني المسيحيون أي نواقص. كما تريد دريا منبد أن تتحسن أوضاع المسيحيين ويعودوا إلى ما كانوا عليه قبل ظهور داعش.

وبخلاف التركمان الذين يتركز وجودهم في أربيل، فإن المسيحيين موزعون على عينكاوا، شقلاوة، كويسنجق، دهوك والسليمانية، وحصلوا في انتخابات برلمان كوردستان الأخيرة على 11500 صوتاً.

161
ستبدأ الأقلية السريانية في تركيا قريباً ببناء أول كنيسة جديدة لها في تاريخ البلاد الحديث، ولكن لايعتقد كل السريان أن هناك سبباً وجيهاً للإحتفال.


المونيتور – سيبيل هورتاش
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


للمرة الأولى في تاريخ تركيا الحديث الذي يمتد 96 عاماً، من المتوقع أن تبدأ إحدى طوائف الأقليات المسيحية في بناء كنيسة جديدة بعد الحصول على التصريح بذلك من حزب العدالة والتنمية الحاكم نتيجة للجهود التي بذلها ويبذلها المجتمع السرياني.

تم تخصيص قطعة أرض لهذا المشروع في منطقة يسيلكوي في اسطنبول لمؤسسة كنيسة العذراء مريم السريانية القديمة في المدينة. ولكن الإثارة التي تسبق انطلاق المشروع في شهر آذار القادم تمتزج مع الحزن بين السريان بسبب المظالم المستمرة في أراضي أجدادهم في منطقة ماردين الواقعة جنوب شرق تركيا.

يعكس مشروع الكنيسة هجرة عمرها 100 عام تبعثر من خلالها السريان في جميع أنحاء العالم، إذ بدأ نزوحهم من ماردين عام 1915 بعد المذابح التي حدثت تحت الحكم العثماني. وما تزال الهجرة مستمرة حتى اليوم.

ووفقاً الى ما ذكره سعيد سوسين، رئيس مؤسسة كنيسة العذراء مريم السريانية القديمة، فإن مدينة اسطنبول التي تُعد الموطن القديم لليونانيين والأرمن واليهود هي اليوم أيضاً موطناً لمجتمع سرياني يبلغ تعداده 18 ألف نسمة.

وفي مقابلة مع المونيتور، أوضح سعيد سوسين كيف نشأت الحاجة الى كنيسة جديدة، وقال لدينا عدد لا يُحصى من الكنائس في الجنوب الشرقي لكن هناك كنيسة واحدة في اسطنبول، وهي ليست كافية. لقد كنا نُقيم القداديس في كنائس الطوائف الأخرى، لكن الطقوس تختلف وتسبب مشاكل على أوقات القداس. وأضاف سوسين، بدات الجهود المبذولة للحصول على قطعة الأرض في يسيلكوي، حيث يتركز تواجد السريان في اسطنبول، قبل 7 سنوات، وكان لبلدية اسطنبول التي يحتفظ بها حزب العدالة والتنمية الأثر الكبير للإسراع من هذه العملية.

ومع ذلك لم تكن تلك المدة الطويلة بسبب الروتين فقط، وإنما لكون الأرض المخصصة كانت تعود الى طائفة مسيحية أخرى. وتقع الأرض ضمن مقبرة اللاتين الكاثوليك المهجورة، حيث جرت آخر عملية دفن فيها عام 1950 قبل أن تستولي الدولة على المكان، كبقية العديد من ممتلكات الأقليات الأخرى، وبعد أن أعطت وزارة المالية قطعة الأرض للسريان، نشأ خلاف بين الطائفتين السريانية والكاثوليكية. وتم تصفية ذلك الخلاف في عام 2017 بعد أن تدخل البابا فرانسيس لبناء الكنيسة السريانية.

وقد تعهد سعيد سوسين على إبقاء المقبرة على ما هي عليه والحفاظ على القبور هناك، إضافة الى ترميم وصيانة الكنيسة الصغيرة الموجودة هناك.

تساءل عضو البرلمان السرياني الوحيد في البرلمان التركي عن حزب الشعب الديمقراطي، توما جيليك، وقال لماذا تم تخصيص أرض المقبرة المسيحية لبناء كنيسة جديدة في حين أن هناك عشرات الأراضي الأخرى متوفرة في المدينة؟ سوف تبنى الكنيسة على أرض استولت عليها الدولة سابقاً، ويمكن للمرء أن يُفسر ذلك على أنه تحرك من قِبل الحكومة للتخلص من مشكلة خاصة بها ورميها على جماعة أخرى. وقال جيليك للمونيتور، لو كانت الحكومة صادقة في هذه القضية  لكانت قد خصصت قطعة أرض من القطع العديدة في المدينة والتي تعود لخزينة الدولة، وفي هذه الحالة كنت سأحترم ذلك. ولكن ليست هذه هي المسألة، إذ أن الحكومة تسعى للتخلص من مشكلة ما في أثناء قيامها بعمل إيجابي تجاه السريان.

ووفقاً لجيليك، إن أخبار بناء الكنيسة الجديدة بحد ذاتها هي إشارة الى استمرار التمييز ضد غير المسلمين في تركيا.

وقال المُشرع، نحن شعب عاش على هذه الأراضي قبل فترة طويلة من تأسيس الأمبراطورية العثمانية والجمهورية التركية، نحن مواطنون متساوون في الحقوق، هناك الآلاف من الجوامع في تركيا ولا يتطلب الحصول على تصريح لبناء جامع، ولكن لبناء كنيسة سريانية يستغرق الأمر سنوات عديدة. وتُظهر الأخبار بأن بناء موقع عبادة لإحدى الطوائف الدينية في البلاد كما لو أنه حدثاً غير عادياً. وهذا وحده يدل على حقيقة مدى القمع الذي يُعانيه السريان.
ماذا عن حقيقة أول كنيسة جديدة في تاريخ الجمهورية يتم بناؤها في ظل حزب العدالة والتنمية الذي تتبنى سياساته الإسلام السياسي؟ قال جيليك، بشكل تشكيكي، آمل أن لا يكون هذا استثماراً انتخابياً، في إشارة الى استطلاع الرأي الذي قامت به البلدية في شهر آذار، آمل أن لا تكون الخطوة التي يتم إتخاذها اليوم خاوية كما كانت الخطابات الأخرى في الماضي.

لم يتفق سوسين مع ما جاء في أعلاه وأثنى على الرئيس رجب طيب أردوغان لدعمه الشخصي لمشروع الكنيسة، ومشدداً على أن شكاوي الأقليات قد تناقصت في ظل حكم حزب العدالة والتنمية الذي استمر 16 عاماً.

قال سوسين، عندما طلبنا تخصيص قطعة أرض، قدم الرئيس دعماً جدياً للقضية وتقدمت الأمور بناءً على طلبه.، وبدون مساندته القوية ربما نكون قد فشلنا في الحصول على التصاريح اللازمة.

وفي ثناء آخر للحكومة، قال سوسين، في الثمانينيات من القرن الماضي، على سبيل المثال، وصلت الأديرة في ماردين الى حافة التوقف عن تدريس اللغة السريانية للأطفال، أما السريان اليوم فلديهم مدارسهم الرسمية بموجب قانون المؤسسات الذي صدر في عام 2008، حيث تم إعادة جميع ممتلكاتنا المصادرة. وفي الحزمة الاقتصادية الأخيرة سلم الرئيس أكثر من 55 كنيسة ودير ومقبرة الى المؤسسات غير الإسلامية. ولم يكن في مقدورنا أن نتصور حصول هذه الأشياء في السابق، ولم نتمكن من الحصول على عقارات، والآن يمكن أن نحصل على التبرعات ومنحها كما نرغب. وأضاف، استطيع القول أن هذه هي أفضل فترة للأقليات في تاريخ الجمهورية.

لقد كان سوسين البالغ من العمر 71 عاماً شاهداً على الكثير من تاريخ الجمهورية التركية، ولا شك بأن تثمينه للسنوات الستة عشر الماضية يستحق الذكر، ولكن ليس للجميع الشعور بالشيء نفسه، خاصة أولئك الذين يعيشون في أراضي الأجداد السريانية في محافظة ماردين.
يعيش في ماردين اليوم حوالي 3 آلاف سرياني فقط نتيجة للهجرة الجماعية التي تأججت بسبب الصراع طويل الأمد بين قوات الأمن التركية والمتمردين الأكراد في المنطقة.
يُعد الناشط السرياني يوحنا أكلاس أحد القلائل الذين ما زالوا مصرينَ على العيش في أراضي الأجداد. وقد تم إغلاق جمعية ماردين السريانية الموحدة التي يرأسها أثناء حملة القمع بعد محاولة الانقلاب في عام 2016، التي استهدفت ليس فقط الانقلابيين، بل أيضاً الدوائر المعارضة والمجتمع المدني.

قال أكلاس بأن هناك القليل من التغيير بالنسبة للأقليات الدينية في عهد حزب العدالة والتنمية، وإن ممارسات التمييز ضد السريان قد عادت الى الوجود منذ عام 2009. وقال، إن أقدم كنيسة لدينا هي دير مار كابرييل الذي بنيَّ في عام 397 ميلادية، وكان هذا الدير المصادر مكوناً من 30 قطعة أرض، أعيد منها 12 قطعة فقط، وما زالت الدعاوي القضائية مستمرة لإسترجاع بقية الأراضي. وأضاف، لقد تم تسليم حقوق استخدام مئات الكنائس والأديرة والمقابر الى مديرية الشؤون الدينية.

وبالنسبة لأكلاس، فإن عملية مصادرة الكنائس ثم إعادتها وبناء كنيسة جديدة بعد مصادرة العديد من الكنائس في البلاد ليست أخلاقية.

في غضون ذلك، أشار جيليك الى أنه ينبغي وصف الكنيسة الجديدة في اسطنبول بأنها أول كنيسة يتم تشييدها رسمياً منذ إعلان الجمهورية في عام 1923. وأوضح أنه منذ عقود عديدة مضت تم بناء كنيسة في ماردين، ولكن لم يتم تسجيلها رسمياً في المنطقة بعد الإعلان عن إعتبار دير مار جبرائيل في عام 1950 منطقة عسكرية. وقد هُدِمت تلك الكنيسة.

162
وكالة الانباء العراقية تروج لاكاذيب  عودة العوائل المسيحية للموصل
عنكاوا كوم -خاص
نفت اوساط مسيحية ما تداولته وكالة  الانباء العراقية  بشان عودة نحو 100 عائلة لايمن مدينة الموصل  وذلك اليوم (السبت ) ..وقال الاب سعد الحبيب في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم )ان ما تداولته  الوكالة الاعلامية عار عن الصحة بخصوص عودة  عوائل مسيحية لمنازلها  في الرفاعي والثورة وتموز مشيرا بان تلك الاحياء المذكورة افرغت تماما من ساكنيها المسيحيين قبل سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية بسبب تمركز قيادات التنظيم فيها وخضوعها لمواجهات مستمرة بين تلك العناصر وافراد القوات الامنية مما حدا بالعوائل الساكنة تلك المناطق لتركها حتى قبيل سيطرة التنظيم  شيرا بان على الاعلام توخي الدقة في تداول الاخبار  فحتى عودة المسيحيين الموصليين مرهونة بتاهيلهم وتجهيزهم لمنازلهم التي سلبها التنظيم ولايمكن ان يعودوا بين ليلة وضحاها ليستؤنفوا حياتهم في  منازلهم التي اغلبها مدمرة او مسلوبة بالكامل .. ".

163
عضو برلمان كردستان كلارا عوديشو تهنيء اساقفة الكنيسة الكلدانية الجدد
عنكاوا كوم –خاص
بعثت رئيسة كتلة  المجلس الشعبي  الكلداني السرياني الاشوري  في برلمان كردستان كلارا عوديشو برسالة تهنئة للمطرانين  مار ميخائيل نجيب  ومار روبرت سعيد بمناسبة سيامتهما الاسقفية  وقدمت عوديشو تهانيها لمطران الكنيسة الكلدانية في الموصل وعقرة  مشيدة بجهوده في انقاذ المخطوطات التراثية المسيحية  من سيطرة تنظيم داعش  فضلا عن تهنئة المعاون البطريركي الجديد  وفيما يلي نص الرسالة :
اقدم ازكى التهاني و التبريكات  الى  الأساقفة الجدد في كنيستنا ،سيادة المطران مار ميخائيل نجيب ميخائيل رئيس أساقفة ابرشية موصل وعقرة ،حيث لا ننسى جهود سيادته  في محاولته  لإنقاذ كنوزاً ثقافية كانت على وشك الوقوع في ايدي الجماعات الارهابية  داعش عندما هاجموا بلداتنا في سهل نينوى ،و دوره في تدريب العشرات من ابناء شعبنا لحماية هذه الكنوز و تراثناالذي يعود الى القرون السابقة
واستطاع الأب ميخائيل اخذ و إنقاذ مخطوطات وكتب و وثائق غير منشورة تعود إلى القرن السادس وتوجه بها إلى إقليم كردستان حيث نثمن عمله هذا  و شعوره بالمسؤلية و الذي يدل على غيرته على تراثه و ثقافة شعبه
و تمكن ايضا من ترقيم ثمانية آلاف مخطوطة تعود لحضارات شعبنا الكلداني السرياني الاشوري و الارمني  الموجودة فى كنائس قرى و بلدات شعبنا في كوردستان حيث تعرض قسم منها  للضرر.
وسيادة المطران مار روبرت سعيد جرجيس المعاون البطريركي.
ادعو من ربنا يسوع المسيح ان يبارك خطواتهم و يقويهم و ينعم عليهم بنعمه في رسالتهم الجديدة
رئيسة كتلة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري برلمان اقليم كوردستان 
كلارا عوديشو

164


كشف عضو مجلس قضاء الحمدانية لويس مرقس أيوب، الجمعة، إن منظمة وشركة بريطانيتين متهمتان بسرقة الآثار خلال رفع الأنقاض من أربع كنائس تاريخية في الموصل القديمة، وخاصة كنيسة القلعة، وكنيسة الطاهرة”.

وقال ايوب في تصريحات صحفية، إن “أعضاء مجلس نينوى طالبوا بفتح تحقيق موسع حول اختفاء تلك الأشياء من الكنائس والأديرة، إضافة إلى مسجد قديم يعود للفترة العثمانية”.

وبين انه “ستتم مناقشة الموضوع خلال اجتماع مع قائممقام الموصل ومحافظ نينوى الأسبوع المقبل، بعدما تم إيقاف جميع أشكال العمل في الكنائس والأديرة، ومطالبة الجهتين البريطانيتين بعدم الدخول إلى تلك المناطق”.

واشار ايوب الى “انه قام وبرفقة عدد من اعضاء مجلس المحافظة بجولة لتفقد هذه الكنائس وبيوت عدد من السريان الكاثوليك، وفوجئنا بقيام المنظمة بإلحاق أضرار كبيرة بجزء من الكنيسة، وفتح قبر رجل دين مدفون في الكنيسة”.

ا.س

165



محرر الشاهد الالكتروني

قدم مسؤولون أكراد سوريون “خريطة طريق” إلى روسيا تضمنته 11 بندا، اشترطت أن تكون روسيا ضامنا لها، في إطار محاولة الوصول إلى حل سياسي بينها وبين النظام السوري ورئيسه “بشار الأسد”.

ومن بين أبرز البنود التي تضمنتها الورقة الكردية، اعتراف دمشق بالإدارة الذاتية للأكراد شمال شرقي البلاد، ودستور جديد يضمن المشاركة في الثروات الطبيعية، وإلغاء الإجراءات التمييزية.

وفي المقابل يعترف الأكراد بـ”بشار الأسد” رئيسا، ويقرون بمركزية الدولة وحدودها وعلمها وجيشها، بحسب ما نقلته صحيفة “الشرق الأوسط”.

وقال قيادي كردي (لم تكشف الصحيفة عن اسمه) إن قائد “وحدات حماية الشعب” الكردي “سيبان حمو” طرح تلك المطالب الـ11 خلال زيارتين غير معلنتين إلى دمشق وموسكو نهاية العام الماضي 2018.

وأشار إلى أن القائد العسكري الكردي اشترط أن يكون الجانب الروسي “ضامنا لأي اتفاق بين دمشق والأكراد”.

وزار “حمو” قاعدة “حميميم” ثم دمشق، في أعقاب إعلان الرئيس “دونالد ترامب” نهاية العام الماضي نيته “الانسحاب الكامل والسريع” من سوريا، والتقى بحضور قادة في الجيش الروسي مدير مكتب الأمن الوطني اللواء “علي مملوك” ووزير الدفاع “العماد علي أيوب” ورئيس شعبة الاستخبارات العسكرية.

كما زار العاصمة الروسية في 29 ديسمبر/كانون الأول، والتقى وزير الدفاع “سيرغي شويغو” ورئيس الأركان “فاليري غيراسيموف” ورئيس غرفة العمليات في هيئة الأركان “سيرغي رودسكوي”.

وقسم القيادي الكردي البنود الـ11 للوثيقة الكردية إلى 6 تلبي مطالب دمشق، و5 تلبي مطالب الجانب الكردي.

وتنص تلك المبادئ على أن “سوريا دولة موحدة والاعتراف بحدودها الدولية وأنها دولة مركزية وعاصمتها دمشق” وأن “الرئيس المنتخب، أي الرئيس بشار الأسد، هو رئيس كل السوريين” بموجب انتخابات جرت في 2014.

ونصت أيضا على أن “الثروات الطبيعية هي ثروة وطنية لكل السوريين” والاعتراف بـ”السياسة العامة للبلاد المسجلة في الدستور”، بما يشمل السياسة الخارجية ومصدر القرار في المحافل الدولية في دمشق، عاصمة الدولة المركزية، إضافة إلى بندين يتضمن أولهما الاعتراف بـ”علم واحد” للبلاد، و”جيش واحد” للدولة، على أن تكون “قوات سوريا الديمقراطية” ضمن الجيش الوطني.

في المقابل، تلتزم دمشق بإلغاء “قانون الطوارئ” بموجب تعديل الدستور واعترفا دمشق بالإدارة الذاتية شمال شرقي البلاد، و”إلغاء جميع إجراءات التمييز تجاه الشعب الكردي”، و”اعتراف الدولة المركزية بلأكراد مكونا رئيسيا من مكونات الشعب السوري” مثل باقي المكونات وتشمل الآشوريين والتركمان والعرب وغيرهم.

وأشار البند الخامس إلى “تحديد المالية – الموازنة لكل المناطق بما فيها المناطق الكردية”، ما يعني توزيع المساهمة العادلة في الثروات الطبيعية.

وتأتي تلك المساعي الكردية وسط مخاوف من عمل عسكري تركي واسع على منبج عقب الانسحاب الأمريكي من جانب، أو عمل عسكري آخر من قبل قوات “بشار الأسد” الذي لوح بعمل عسكري ضد مناطق شمال شرقي البلاد في حال فشل التفاوض.

166



بغداد ـ «القدس العربي»: أكدت دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق، حرصها على حماية جميع المواقع الأثرية والدينية والتاريخية خلال إجراء عمليات التقييم والتطهير، مشيرة إلى أنها «تعمل على ذلك مع الحكومة الاتحادية والسلطات الدينية في العراق».
وقالت في بيان لها : «بتاريخ 14-15 من شهر كانون الثاني/ يناير، قامت منظمة حمورابي لحقوق الانسان بنشر بيانات توجه فيها الاتهامات ولكن من غير ذكر اسم دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق، بصورة مباشرة وشريكتها المنفذة شركة (جي فور أس) بـ(جريمة لا تقل شناعةً ووقاحةً عن جرائم داعش) بالقيام بعمليات تطهير المخاطر المتفجرة من غير الحصول على تفويض من الجهات الكنائسية (بشكل همجي وعشوائي وبدون مبالاة لقدسية المكان وحرمته) لكنيستين اثريتين في حوش الخان في منطقة الميدان في مدينة الموصل».
وحسب البيان دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق تأخذ «هذه الادعاءات على محمل الجد وترحب بالمزيد من التحري، وهي مستمرة بدعم حكومة العراق والعمل معها عن كثب بخصوص هذه الواقعة».
وأضاف البيان «قامت دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق بتوجيه الدعوة لمنظمة حمورابي لحقوق الإنسان وممثلي مطرانية السريان الكاثوليك في سهل نينوى، بالإضافة للسلطات العراقية الأخرى ذات الصلة، من أجل أن يلتقوا وجهاً لوجه ويتمعنوا بدراسة الحقائق المتعلقة بهذه البيانات آملين بأن تأخذ المنظمة بنظر الاعتبار تصحيح ما ذكرته فور معرفة الحقائق».
وأبدت الدائرة، حرصها «على حماية جميع المواقع الأثرية والدينية والتاريخية خلال إجراء عمليات التقييم والتطهير والعمل عن كثب مع دولة العراق والسلطات الدينية من أجل أن تحرص على حفظ هذا الكنز الوطني بصورة آمنة وتمنع أي ضررٍ إضافي لم تحدثه المجاميع الإرهابية والصراع من المساس به».
ووفق البيان «فرق دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق وشريكتها شركة (جي فور أس) قامت لحد يومنا هذا بتطهير وإزالة 53 حزام ناسف و74 نوع مختلف من الأعتدة وسبع عبواتٍ ناسفةٍ مرتجلة وذخائر ومواد أخرى كالمتفجرات المصنوعة منزلياً بصورةٍ أمنة من موقع الكنيسة. لا يزال الموقع والانقاض المتراكمة يعاني من تلوث متفجرات كبير وسيحتاج للمزيد من جهود التطهير».
كما أن «الدائرة منذ بداية تطهير المخاطر المتفجرة في الموصل في شهر تشرين الثاني/ أكتوبر من عام 2017 ولحد شهر كانون الأول/ ديسمبر من عام 2018، قامت بإكمال 1,500 مهمة تطهير والتي أدت لإزالة ما يقارب من 48,000 من مختلف أنواع المخاطر المتفجرة ولم نستلم أي شكوى لحد الآن».
وختم البيان بالإشارة إلى أن الدائرة تقوم «بالتنسيق والتعاون مع حكومة العراق عن كثب عند إجراء كافة عمليات التطهير».

167



إعلام البطريركية

زار مساء الجمعة  18/1/2018  الكاردينالان لويس روفائيل ساكو بطريرك الكلدان، وفيليب برباران، رئيس أساقفة ليون  – فرنسا بمعية المطران رمزي كرمو والأب جان مارون هاشم حي الشورجة (عقد النصارى) – شارع الرشيد. زاروا خلالها كاتدرائية ام الاحزان للكلدان التي قامت البطريركية الكلدانية بصيانتها قبل سنتين، ثم كنيسة السريان الكاثوليك المهدومة، وكنيسة اللاتين التي هي بحالة سيئة. كانت تُعدّ هذه الكنائس الثلاث قبيل خمسين سنة أهم كنائس بغداد وكانت تسكن الحي  عائلات مسيحية عديدة، اما اليوم فتحول الحي وبيوته الى مركز تجاري. ومن المؤسف ان الكلاب السائبة هي المسيطرة على الحي بعد غلق المحلات مساءً. هذا الحي الاثري ينبغي على الحكومة ان تهتم به وتحوله الى حي سياحي يدرّ أموالاً على البلاد.

168
 
أليكس وليام/ premier/
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق/


تعكس حادثتان حديثتان من حوادث إطلاق النار خارج الكنائس في شمال العراق حملة أوسع من الترهيب ضد المسيحيين في البلاد.
وقد زعم الأشخاص الذين يدّعون أنهم جزءاً من حفل الزفاف بأنهم أطلقوا أسلحتهم الآلية في الهواء لمدة 30 دقيقة خارج كنيسة مار كوركيس للسريان الكاثوليك في بلدة برطلة. وفشلت السلطات المحلية في الرد على الحادث غير القانوني الذي وقع يوم الأول من كانون الأول من العام الماضي.

وفي هذه الأثناء وقع حادث إطلاق نار مماثل خارج كنيسة السريان الكاثوليك في بلدة قرقوش القريبة بعد اسبوع واحد من الحادث الأول في برطلة.

وقد ادّعى الجناة أنهم أعضاء من وحدات التعبئة الشعبية، وهي مجموعة شبه عسكرية تدعمها ايران كانت قد لعبت دوراً رئيسياً في تحرير سهول نينوى من إرهابيي الدولة الإسلامية.

إضافة الى ذلك تنتمي هذه الجماعات الى طائفة الشبك التي تمثل جماعة عرقية شيعية في العراق متهمة بالتعدي على القرى المسيحية من خلال شراء الأراضي بصورة غير قانونية.

قالت منظمة قلق الشرق الأوسط، وهي جمعية خيرية مسيحية تُروّج لحرية المسيحيين في جميع أنحاء المنطقة، قالت إن السلطات لم تفعل شيئاً رداً على إطلاق النار.

وجاء في البيان الذي أعلنته المنظمة: حتى الآن لم يكن هناك أي جهد للتحقيق في هذه الحوادث وتقديم الجناة الى العدالة أو لحماية المجتمع المسيحي ومباني الكنائس في برطلة وقرقوش. لقد عانى المسيحيون بشدة من هذا الترهيب الذي يهدف الى زيادة شعورهم بالضعف والخوف.
إن قرى الأسلاف والأجداد، حيث كان المؤمنون يعيشون منذ الأيام الأولى للمسيحية، هي جزء مهم من إحساس المسيحيين بالهوية والوطن. ومع الإعتراف بذلك يحظر الدستور العراقي تغيير مُلكية الأرض إذا كان ذلك يهدف الى تغيير التركيبة السكانية للمنطقة.

لقد اشتدت الجهود المبذولة منذ العام الماضي لمساعدة العائلات المسيحية على العودة الى سهول نينوى بعد هروبهم من المنطقة عام 2014 بسبب احتلال وبطش داعش. وقد عاد الى حد الآن حوالي 40% منهم.
تحث منظمة قلق الشرق الأوسط الخيرية المؤمنين على الصلاة من أجل مسيحيي العراق "للوقوف بقوة وجرأة في مواجهة التهديدات والتخويف المستمر". 
 


169
كاتانيتيش يدخر جهود (ريبين) لمباراة الحسم بمواجهة المنتخب القطري
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
من المؤمل مشاركة مدافع المنتخب العراقي ريبين سولاقا  في مباراة الدور ال16 التي سيخوضها ضد المنتخب القطري الذي تصدر  مجموعته الخامسة  بعد فوزه على المنتخب السعودي بهدفين للاشيء ..وادخر مدرب المنتخب  ستريشكو كاتانيتش  جهود للاعب المنحدر من بلدة عنكاوا  حيث لم يشركه في مباراة الدور الاخيرة التي خاضها  المنتخب ضد المنتخب الايراني والتي انتهت بالتعادل السلبي  خصوصا وان ريبين سولاقا قدم جهودا لافتة خلال  المباراة السابقة  التي انتهت عراقية بثلاثية نظيفة ضد المنتخب اليمني ..وبرزت هوية المنتخب العراقي عبر المباراة الاخيرة في التماسك الدفاعي حيث لم تنجح مهارةاللاعب المهاجم سردار ازمون من منتخب ايران في اختراق الدفاعات العراقية  اعتمادا على سرعته ومناورته  والتي حقق فيها عدد من اهداف البطولة في شباك منتخبي اليمن وفيتنام ..

170




وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء 17 يناير 2019
أليسّاندرو مونتيدورو


الفاتيكان ـ أكدت جمعية بابوية أن “جميع التقارير الدولية تتفق في الإشارة إلى أن الحرية الدينية لا تزال تُنتهك بشكل متزايد”، وأن “من بين جميع أتباع الديانات، يعدّ المسيحيون الأكثر تعرضا للاضطهاد في العالم”.

وتعليقا على بيانات تقرير منظمة “الأبواب المفتوحة” غير الربحية العالمية، عن اضطهاد المسيحيين، قال مدير جمعية عون الكنيسة المتألمة البابوية (ACS)، أليسّاندرو مونتيدورو في تصريحات لوكالة (آكي) الإيطالية، الخميس، إنها “تؤكد المعطيات التي نشرتها جمعيتنا ووزارة الخارجية الأمريكية أيضاً”.

وذكر مونتيدورو أن “المسيحيين المضطهدين في العالم يبدو أن عددهم قد تجاوز الـ245 مليون شخص في نحو 73 بلداً، مقابل 58 بلداً في السابق”، وعلى “رأسها كوريا الشمالية، أفغانستان، الصومال، ليبيا وباكستان”.

أما عن “عدد المسيحيين الذين قتلوا لأسباب ترتبط بإيمانهم، فقد ارتفع من 3066 إلى 4305، مع نيجيريا التي تتصدر هذا الترتيب المأساوي بـ3731 ضحية”. لكن “الدول الكبرى مثل الصين والهند والمكسيك، مدرجة هي الأخرى على القائمة السوداء أيضا”.

وعن أسباب استهداف أتباع المسيحية، لكونها الديانة الأكثر انتشاراً في العالم، سواءً أكان من حيث عديد مؤمنينها أم على صعيد انتشارها جغرافياً، فقد أجاب مدير (ACS) أن ذلك “لأن المسيحيين مسالمين ويدعون الى المصالحة، ولا غنى عنهم في مجال الحوار حتى بين الطوائف الدينية الأخرى، كاليهود والمسلمين، أو الشيعة والسنّة”.

وخلص مونتيدورو الى القول إنه “لا أحد مثلنا، وربما كان لهذا السبب أيضاً، أننا أكثر المُبغَضين في العالم”.

171


ابوظبي - سكاي نيوز عربية

"يوم احتفالي" ليس فقط للكنيسة العراقية، لكن لبلاد الرافدين قاطبة، للتأكيد على "ديناميكية وحيوية" المجتمع المسيحي، القادر على "مواجهة آلاف التحديات المتجددة يوميا".. هكذا عبر بطريرك الكلدانيين في العراق والعالم الكاردينال لويس رافائيل ساكو، عن سعادته بترأسه قداس تكريس الأب الدومينيكي نجيب ميخائيل موسى، رئيسا جديدا لأساقفة الموصل.

وذكر موقع آسيا نيوز إن البطريرك ساكو سيترأس، الجمعة، تكريس الأب الدومينيكي نجيب ميخائيل موسى، رئيس أساقفة الموصل الجديد والأب روبرت جرجس، الأسقف المساعد في بطريركية بابل الكلدانية ببغداد.

وقال الكاردينال لـ"آسيا نيوز" إن الموصل تمثل "معنى خاصا" لكبير أساقفة الكلدانيين الذي سيكون بمثابة "مصدر أمل" للمجتمع المحلي كله.

وأضاف "اتصل بي العديد من المسلمين عندما علموا بخبر تعيين رئيس أساقفة الموصل الجديد، وأعربوا عن فرحتهم بوجود سلطة مسيحية في المدينة. يجب على الأسقف أن يجلب السعادة، أن يكون مصدرا للثقة في المستقبل، في واقع يكافح فيه الناس للخروج من دمار هائل ".

وأوضح الكاردينال ساكو أن الأب نجيب (64 عاما)، وهو موصلي المولد، سيواجه "تحديا كبيرا وسيكون أمام مهمة خطيرة جدا ومسؤولية كبيرة".

لكنه أكد أنه "سيكون قادرا على القيام بالكثير" لخير المدينة. "إنه يعرف الحقيقة جيدا، ويمكن أن يعزز العديد من الصداقات وشبكة كبيرة من العلاقات الشخصية" أيضا مع المسلمين.

وبينما استهدف متشددو داعش، الذين استولوا على مدينة الموصل عام 2014، أماكن العبادة الخاصة بالأقليات الدينية، ساهم الأب الدومينيكي (الذي أصبح كاهنا في 16 مايو 1987) في أعمال دعم النازحين في الموصل وسهل نينوى.

وبفضل تدريبه كمسؤول أرشيف، قام بحماية جزء من التراث الثقافي (المسيحي وغيره) الواقع في شمال المدينة من الدمار.

ويؤكد رئيس الكلدانية أن العاملين اللذين يجب الإصرار عليهما هما المصالحة والثقة بين أهل المدينة، بعد التخلص من عنف داعش والأيديولوجية الأصولية. الأسقف الجديد سيكون أمام مهمة إعادة بدء الحوار وتشجيع المسلمين أنفسهم على المصالحة وإعادة الإعمار. المصالحة والثقة، من منظور السلام الدائم ".

وأشار إلى أنه سيكون على الأسقف الجديد أن يساعد المسيحيين "على إعادة ربط خيوط التاريخ في الموصل، وإحياء الكنائس وأماكن العبادة، وبعضها من بين الأقدم والأكثر أهمية بالنسبة للكنيسة الكلدانية. فهي جزء من حياة وتاريخ المدينة".

172
عنكاوا كوم/ نورديك مونيتر/ 
ترجمة وتحرير/ ريفان الحكيم/


جهادي متشدد قتل كاهنين وقطع رؤوس العديد من الابرياء في سوريا عمل منذ فترة طويلة مع وكالة الاستخبارات التركيةMIT, والتي ساعدته على الافلات من التهم الموجهة له عندما القي القبض عليه في عملية مداهمة على تنظيم القاعدة نفذتها للشرطة التركية.

اسمه هو محمد  زاكيروفيتش عبدالرحمانوف (والمعروف ايضا بـ ابو بنات), روسي الجنسية سافر الى سوريا عبر تركيا في عام 2012 للانضمام الى الجهاديين, وقاد جماعة "ابو بنات" الارهابية, والتي اصبحت فيما بعد جزءا من الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش): واوضح في شهادته بالمحكمة كيف كان يعمل مع المخابرات التركية في سوريا, وتلقى الاموال والاسلحة والمركبات. ويعتقد انه قتل اثنين من رجال الدين الارثوذكس في سوريا في 22 نيسان 2013.

ابو بنات, الذي شخصته وزارة الخارجية الامريكية في 29 تشرين الاول 2015 كارهابي عالمي من المصنفين تصنيفا خاصا وادرجته في قائمة العقوبات للجنة عقوبات مجلس الامن التابعة للامم المتحدة في 2 تشرين الاول 2015, لم يحاكم بتهم القتل  وذلك بالرغم من الادلة الموثوقة التي اثبتت تواطؤه في جرائم القتل الرهيبة. وعوضا عن ذلك, حوكم فقط بتهمة الانتماء الى جماعة ارهابية وتلقى حكما بالسجن لسبع سنوات وستة اشهر وبانتظار الاستئناف.

اعتقل ابو بنات في 20 حزيران 2013 عندما قامت الشرطة المحلية في بلدة جيهانبيلي في مقاطعة كونيا بوسط تركيا بعملية تفتيش روتينية على سيارة حمل تحمل لوحة ترخيص 06 BF 9649 وتم تحديد هويات الركاب في السيارة على انهم ابو بنات واحمد رمضانوف (ولد في غروزني في 12\اذار\1986) وفاطمة مادان (ولدت في ازاديه, سوريا, في 1\1\1993) وقد تم استقبالهم في بلدة باشبينار في مقاطعة هاتاي على الحدود التركية السورية من قبل مفلت كوشمان, وهو متشدد تركي وقيادي في تنظيم القاعدة. كما وكان هناك مواطن تركي اخر هو سيت الب, في السيارة ايضا.


واحالت الشرطة الرعايا الاجانب الى قسم الاجانب في شرطة اقليم كونية وتركوا الاتراك يذهبون بعد الاستجواب. قدم ابو بنات و رمضانوف طلبا اللجوء وهما مدرجين على قائمة المحظورين من الدخول الى تركيا. بعد ذلك تم اطلاق سراحهم, وذهب كلاهما الى اسطنبول. لم تعرف الشرطة التركية حينها عن تورط ابو بنات في قتل المطرانين بولص يازجي ويوحنا ابراهيم من حلب, والذين كانا قد اختطفا في 22 نيسان 2013.

عندما بثت قناة الجزيرة فيديو شنيع في 28 حزيران 2013 يشير الى ان المطرانين المختطفين قد تم ذبحهم, ادرك محققو الشرطة التركية الذين يراقبون شبكة القاعدة ان الرجل الذي يظهر في الفيديو يشبه ابو بنات, الذي كان قد اعتقل وثم سمح له بالمرور في احدى نقاط المرور في قونية. وخلص المحققون الى ان الرجل في الشريط كان في الواقع ابو بنات وابلغو شرطة اسطنبول بأنه انتقل الى هناك. بدأت شرطة اسطنبول عملية في الرابع من تموز 2013 واحتجزت ابو بنات الذي كان يقيم في منزل كوشمان مع مادان ورمضانوف. وتم اعتقالهم جميعا.

واثناء عملية البحث في منزل كوشمان ومحله الخاص بتصليح الاطارات, عثرت الشرطة على قنبلتين يدويتين, ثمان قطع من نوع AK-47, و186 رصاصة, وحزام خرطوش, وراديوات لاسلكية, ومسجل فيديو, وثلاث البسة سوداء يعتقد انها استعملت اثناء تصوير عملية قطع الرؤوس. كما واستجوبت امرأة تدعى سوسلان فيبسيف, وهي مواطنة روسية تبلغ من العمر 39 عاما وتعيش في منطقة باشاك شهير في اسطنبول, وكانت ايضا على اتصال بابو بنات. ووفقا لملف التحقيق رقم 1204\2013, فأن المحكمة الجنائية الثانية والعشرون في اسطنول القت القبض رسميا على ابو بنات ورمضانوف وكوسمان, ولكنها افرجت عن ألب وشقيق قوسمان, عبدالله قوسمان تحت اشراف قضائي.

اثناء الاستجواب, اعترف ابو بنات بأنه كان الرجل الذي ظهر في الفيديو الذي اظهر انه قطع رأس الرجلين. واضاف ان هذا الامر يتم بشكل روتيني كل يوم جمعة. ووصف ابو بنات نفسه قائدا لوحدته في سوريا وقال ان وحدات الاتصال اللاسلكية كان يقدمها لهم رجل يدعى ابو كفار (ابو جعفر) الذي كان يعمل في المخابرات التركية. وادعى ايضا ان ابو جعفر كان جزءا لا يتجزأ من وحدته. وشهد رمضانوف بأنه التقى بأبو بنات في سوريا, مضيفا ان ابو بنات كان يقدم تدريبات عسكرية للاخرين. وتم تشخيص ابو بنات على انه الرجل الذي كان يقطع رأس شخص في الفيديو ويساعد في قطع رأس شخص اخر.

كانت التهم الرئيسية في القضية ضد ابو بنات تستند الى العضوية في جماعة ارهابية, ولكن فحص مختبر الشرطة للادلة  بما في ذلك سكين وجد اثناء عمليات البحث, اشارت الى انه كان الرجل الذي ظهر في الفيديو البشع لقطع الرؤوس وان السكين متطابق مع الذي ظهر في المقطع. اراد المدعي العام ادراج تهم اضافية للجرائم ضد الانسانية, والتي تتطلب موافقة مسبقة من حكومة اردوغان.

وفي 6 اب 2013, اصدرت الخارجية التركية رأيا بأن الجريمة هي شان داخلي لسوريا. وكان موقف وزارة الخارجية على النقيض مما قاله وزير الخارجية التركي احمد داؤد اوغلو لمطران اسطنبول للسريان الارثوذكس يوسف جتين الذي زاره في 19 يوليو 2013. وتعليقا على اختطاف رجال الدين, قال داؤد اوغلو ان هذه الانواع من الاعمال ضد رجال الدين هي جرائم ضد الانسانية وتعهد بان تركيا ستواصل بذل كل جهودها لعودتهم سالمين. ومع ذلك, بعد اسبوعين, رفضت وزارته التحقيق الذي اجري مع ابو بنات بتهم ضد الانسانية. كما واخبر داؤد اوغلو ضيوفه ان ابو بنات (الذي اعتقلته شرطة اسطنبول قبل الزيارة باسبوعين) لا علاقة له بخطف المطرانين. لسبب ما, كان يحمي قاتلا دمويا واظهرت مقاطع الفيديو التابعة له انه قطع رؤوس العديد من الاشخاص في سوريا.

في 26 اب 2013 ناقشت وزارة العدل بأن تركيا لم تتكبد اي اضرار من قتل المطرانين في سوريا ورفضت طلب الادعاء بالمضي في تهم اضافية. لماذا؟ لان الحكومة التركية كانت خائفة من يكشف ابو بنات اسرار اردوغان ووكالة المخابرات التركية, التي عملت مع شخصيات بغيضة مثله لسنوات. كان ذلك جزء من السيطرة على الاضرار من قبل الحكومة, في الواقع, لعب ابو بنات اوراقه بشكل جيد خلال جلسة الاستماع, مدعيا انه كان قد تعاون مع المخابرات التركية عن كثب من قبل ولم يفهم سبب توجيه التهم اليه ومحاكمته الان. الحكومة ووكالة الاستخبارات استملت هذه الرسالة وهرعت الى عقد صفقة معه. تراجع عن تصريحاته السابقة ونفى انه كان الرجل في شريط الفيديو الخاص بقطع رؤوس الابرياء. وقال انه كان يقاتل ضد الاسد وان المخابرات التركية ما كانت لتساعده لو كان قد قتل المطرانين.
لاكثر من عام,.لم تعترف الحكومة التركية حتى ان ابو بنات كان في الحجز. بعد ان طرح مشرع برلماني معارض سؤالا على وزير العدل التركي بكير بوزداك طالبا منه معلومات حول مكان ابو بنات, اجاب بوزداك في 21 اب 2014 بانه مسجون في سجن مالتيب في اسطنبول, حيث يتم احتجاز معظم المعتقلين الاجانب والمحكومين, وان المحاكمة كانت جارية في المحكمة الجنائية العليا الثانية والعشرون في اسطنبول. تذكروا ان بوزداك كان ايضا مشتبها به في تحقيق اجري في كانون الثاني 2014 بتهمة المساعدة والتحريض لتنظيم القاعدة.
ثم ابلغ وزير العدل بوزداك البرلمان بمكان وجود ابو بنات بعد ان ظلت الحكومة صامتة بشأن قضيته لمدة عام.

ورفعت المحكمة الجنائية العليا الثانية والعشرون في اسطنبول لائحة بتهم الانتماء لمنظمة ارهابية وحيازة اسلحة نارية وذخائر للمشتبه بهم بما في ذلك ابو بنات, لكن تم تحويل القضية الى المحكمة الجنائية العليا الحادية عشر في باكيركوي, حيث يمكن لوكالة الاستخبارات التركية تأمين نتيجة اكثر ملاءمة. في 16 يونيو 2015, ادين ابو بنات فقط بتهمة الانتماء لمنظمة ارهابية وحكم عليه بالسجن لسبع سنوات ونصف. لم يحاكم ابدا لقتل المطرانين. تم تخفيض عقوبته حتى بسبب السلوك الجيد. وتمت تبرئته من تهمة حيازة ذخيرة غير قانونية. وحكم على شركائه, رمضانوف ومفلت وكوشمان بأحكام مماثلة, بينما تمت تبرئة المتهمين الاخرين.

بالرغم من ان الروس والامريكان قد اتخذوا لهم مصلحة في قضية ابو بنات وفي الواقع تسعى موسكو الى استلامه استنادا الى قضية جنائية اخرى ضده في الشيشان لكن السلطات التركية قد رفضت تلك الطلبات وقررت ان تبقيه في السجن, بعيدا عن انظار المحققين الروس والامريكان. وبحسب ما ورد فأن وزارة العدل التركية رفضت طلبا من المدعي العام الامريكي الذي اراد استجواب ابو بنات في اطار تحقيق تم اطلاقه في الولايات المتحدة. في غضون ذلك, كان استئنافه يتم تعديله باستمرار, ربما عن قصد.

على سبيل المثال, استلمت الدائرة السادسة عشر في محكمة الاستئناف العليا, التي تتعامل مع قضايا الارهاب, الطعن من محكمة ادنى في 31 تموز 2015, لكنها قررت في 1 كانون الثاني 2018 ان ملف قضيته غير مكتمل. اغلقت الاستئناف واعادته الى المدعي العام في محكمة الاستئناف العليا للمراجعة. اعاد المدعي العام ارسال الملف الى الدائرة السادسة عشر في 19 اذار 2018. وحتى اليوم, لم تعين محكمة الاستئناف العليا حتى قاضيا لمراجعة ملف القضية ووضعته في وضع الانتظار جنبا الى جنب مع عشرات الالاف من القضايا التي تنتظر دورها.

انه تكتيك كسب الوقت الذي تستخدمه حكومة اردوغان للتغلب على الضغوط الدولية الناشئة عن قضية ابو بنات خشية ان تكون متورطة بل تم تجريمها لدور وكالة الاستخبارات التركية. لم ترد الحكومة على سؤال برلماني قدمه المشرع المعارض توما سيليك في 28 تشرين الاول 2018 حيث سأل "لماذا لم توجه السلطات اتهامات ضد ابو بنات بتهمة قتل المطرانين. كما وسأل عما اذا كانت هناك اي طلبات رسمية للحصول على معلومات حول تسليم ابو بنات من قبل الدول الاجنبية او الامم المتحدة. رغم ان الحكومة ملزمة بالرد على مثل هذه الاستفسارات في غضون اسبوعي نبموجب القانون التركي, الا ان حكومة اردوغان تجاهلت السؤال بكل بساطة.
وكان المطرانين يرافقهما فؤاد ايليا والسائق دياقوس فتح الله كابود. وعندما مروا في نقطة تفتيش في منطقة المنصورة التي كان يسيطر عليها الجيش السوري الحر, تم ملاحقتهم من قبل سيارة من نوع جيب وتم ايقافهم على بعد حوالي 700 متر من قبل ثمان مسلحين بدا انهم قوقازيين او شيشانيين. وقعت عملية الاختطاف في منطقة نائية تقع بين المناطق التي كان يسيطر عليها الجيش السوري الحر وتلك التي تقع تحت سيطرة قوات النظام السوري. اجبر كابود على الخروج من السيارة وترك خلفهم ليقتل لاحقا, ربما من قبل قناص من قوات النظام. اخذ المسلحون المطرانين وايليا بعيدا عن مكان الكمين.

يعتقد ان المسلحين كانوا جزءا من مجموعة تدعى "جند الخلافة" يقودها ابو عمر الكويتي (المعروف ايضا بأسم حسين لاري) والذي تم استغلاله من قبل وكالة الاستخبارات التركية لتنسيق الهجمات على قوات النظام في المناطق الريفية في حلب. كان ابو بنات قد شغل منصب نائب ابو عمر واقام موقع قيادة في تركيا لفحص الجهاديين الاجانب الذين وصلوا الى سوريا عبر الاراضي التركية. كانت المجموعة تعمل تحت قيادة جيش المهاجرين والانصار (المعروفة سابقا بأسم كتيبة المهاجرين) بقيادة عمر الشيشاني. كانت المجموعة تابعة لتنظيم داعش لفترة من الوقت قبل ان تتعهد بالولاء لجبهة النصرة المدعومة من تركيا.

تم تأكيد معظم المعلومات حول ابو بنات في وثائق الحكومة التركية السرية. على سبيل المثال, ذكرت وثيقة سرية ارسلت الى مديرية شرطة اسطنبول من قبل مديرية الاستخبارات التابعة لوزارة الخارجية التركية في 2 تموز 2013 انه يعتقد ان المطرانين قد اختطفا من قبل مجموعة تعرف بأسم "كتائب المهاجرين" بقيادة ابو بنات. وقالت وزارة الخارجية ان رجال الدين اخذوا اولا الى قرية انكورا في حلب ثم نقلوا  فيما بعد الى سجن سرمد ديريدايز في ادلب ليقوموا بمبادلتهم مع قوات نظام الاسد. شاركت وزارة الخارجية بشكل اساسي نفس المعلومات مع الشرطة في 26 نيسان 2013. بعد اربعة ايام من اختطاف المطرانين من قبل ابو بنات.

ويعتقد المحامي التركي اركان متين, والذي قام بتحريات مكثفة حول اختطاف رجال الدين, انهم قتلوا بعد الاختطاف مباشرة, ليس بقطع الرأس بل بواسطة قنابل موصولة بأجسادهم على يد ابو بنات ورجاله. وقد اثير هذا الادعاء في الاصل في مقال نشر على الموقع الشيشاني المعارض "قوقاز سنتر"واضافة الى ذلك, ادعى متين انه بناء على ابحاثه الخاصة كانت مجموعة ابو بنات مسؤولة ايضا عن اول هجوم كيميائي, الذي وقع في خان العسل في حلب في 19 اذار 2013. ايليا, المواطن السوري الذي رافق المطرانين كان الشاهد الوحيد من المجموعة الذي بقي على قيد الحياة. مكان وجوده مجهول, رغم انه اجرى مقابلة مع صحيفة لبنانية حول خاطفيه بعد الحادث.

وتعد هذه القضية مثالا اخر على كيفية قيام وكالة الاستخبارات التركية بادارة اعمال مشبوهة مع الجهاديين بما في ذلك اولئك الذين قطعوا رؤوس الناس وارعبوا المدنيين الابرياء في سوريا. عندما تم القبض العميل السري, كان محميا من العدالة الجنائية وتم مساعدته ليحصل على عقوبة مخففة بتهم اقل. اذ لم يتم توجيه اي تهم جديدة اليه, واذا لم يحدث اي شيء غير مرغوب فيه اثناء الاستئناف, سيتم اطلاق سراح ابو بنات. في هذه الاثناء, قامت حكومة اردوغان باقصاء محققي الشرطة الذين قاموا بتحديده على انه الخاطف وربطه بتنظيم القاعدة بالاضافة الى النيابة التي ضغطت على التهم الجنائية, وسجن بعضهم بتهم باطلة.

مرحبا بكم في العالم الموازي لتركيا اردوغان




173

تفاصيل جديدة في قضية طمس معالم الكنائس الموصلية  تثير الراي العام
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

على خلفية ما تعرضت له كنيسة الطاهرة  المعروفة بكنيسة المحبول بها بلادنس والتابعة لطائفة السريان الكاثوليك  في مدينة الموصل زار الكنيسة عدد من الوقود المحلية  والمركزية  للاطلاع على واقع الكنيسة بعد ان تم تداول قيام عناصر من منظمات دولية تابعة للامم المتحدة بطمس معالم الكنيسة وسرقة اثار نفيسة تحتويها فقد زار الكنيسة بعد الحادثة قائمقام  الموصل زهير الاعرجي  الذي اعلن عن تورط المنظمة الدولية باستخدام معدات ثقيلة غير مناسبة  للبحث عن الالغام مما اضر بالبنية التحتية الخاصة بالكنيسة التي اصلا هي متداعية جراء تعرضها للتدمير عشية انتهاء العمليات العسكرية التي شهدتها المنطقة القديمة من مدينة الموصل في صيف عام 2017 والتي انتهت بتحرير مدينة الموصل من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية فيما اشار امر فوج طواريء  الشرطة  الخامس العقيد فلاح  بان الكنيسة مخربة  ولاتحتوي لمعالم مما يصعب توفير حماية لها او منع المنظمات من التنقيب او طمس معالمها  وجاء ذلك التصريح اثر اجتماع العقيد بمحافظ نينوى نوفل العاكوب الذي تداول مع مختصين تداعيات طمس معالم الكنيسة الاثارية موجها بان يتم اصدار تخويل للمنظمات المساهمة برفع الانقاض في كنائس المدينة  مع متابعة من قبل مختصين من ديوان الوقف المسيحي ودائرة الاثار  مشددا بانه اصدر امرا بتشكيل لجنة تحقيقية للبحث عن المقصر في موضوع  الكنيسة المذكورة .

وفي الشان ذاته زار موقع الكنيسة اليوم (الخميس ) الدكتور كاميران وكيل وزير الصحةوالبيئة والدكتور عيسى مدير عام دائرة الالغام في رئاسة الوزراءوالوفد المرافق الى محافظة نينوى للوقوف على تداعيات العبث بكنيسة الطاهرةورافقهم في زيارتهم كلا من كاهن الكنيسة الاب رائد عمانوئيل  والعميد فارس عبد الاحد مسوؤل حماية الكنائس في مدينة الموصل ..

174
عنكاوا كوم تستذكر مرور 28 عاما على قصف الطائرات الامريكية لكنيسة موصلية
كنيسة مار يوسف ..حكايات مؤلمة انتهت بتدميرها على يد داعش

الموصل –عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد

بعد بدء حرب الخليج الاولى التي اندلعت في السابع عشر من كانون الثاني (يناير)من عام 1991 التي  اطلقتها قوات التحالف الامريكي ضد نظام صدام حسين  لارغامه على الانسحاب من الكويت بعد غزوها في صيف عام 1990 دب الهلع والخوف في مفاصل الحياة اليومية العراقية وارغم الاف الشباب ومن هم في عمر التجنيد للالتحاق بوحداتهم العسكرية  بدت فواصل القصف  لطائرات التحالف في عدد من المواقع التي اختارها لتبقى كل تلك الاهداف مصادر قلق وخوف خصوصا ممن هم على تماس معها او يعيشون بالقرب منها وفي الايام الاولى من تلك الحرب صدم مسيحيو الموصل بخبر استهداف كنيسة متر يوسف للسريان الارثوذكس في منطقة موصل الجديدة في الجانب الايمن من المدينة واسفر الاستهداف عن كارثة انسانية اودت بعدد من افراد عائلة كانت تلوذ في الكنيسة اضافة لاصابة كاهن الكنيسة الاب توما عيسى برصومكي  بحروق بالغة .

يرقى تاريخ الكنيسة للعام 1959 حيث ساهم محسن مسيحي يدعى عبو اليسي بانشائها على نفقته الشخصية حيث كان يملك اراض واسعة في المنطقة المذكورة والمفارقة ان العام المذكور شهد اندلاع ثورة العقيد عبد الوهاب الشواف الذي اعلن عصيانه على  الحكومة المركزية  في العراق مما اسهم باشتباكات غلبتها حوادث اغتيال طالت عشرات المسيحيين ممن ارغموا على هجرة المدينة  والاستقرار في مدن عراقية اخرى وحتى ترك البلد نهائيا لتكون تلك المحطة من المحطات البارزة في سفر النزوح والتهجير المسيحي الذي لم ينقطع طيلة العقود السابقة .

ولم تشهد تلك الكنيسة  محطات مهمة عبر تاريخها فاثر مسيحيو المدينة على الاغلب اختيار كنائس اخرى لاقامة مناسباتهم الدينية  كالاكاليل لاسيما كنيسة الطاهرة الخارجية التي سواها تنظيم الدولة الاسلامية تماما ابان سيطرته على المدينة او كاتدرائية مار توما  قبل ان يصار لانشاء اكبر كنائس المدينة وهي كاتدرائية مار افرام في عام 1988 نظرا للتوسع العمراني الذي شهدته مدينة الموصل انذاك.

اما كنيسة مار يوسف فشهدت انقطاعا تاما من قبل المؤمنين بعد حرب عام 2003 لوقوع منطقة موصل الجديدة بايدي الجماعات المسلحة التي دابت على استهداف الافراد اضافة للعناصر الامنية  بين وقت لاخر حتى اغلقت ابوابها دون  ان تشهد اعمارا وتاهيلا كما شهدته كنائس اخرى  حتى عمد تنظيم الدولة الاسلامية  خلال فترة سيطرته على المدينة لاكمال تدميرها بالكامل  حتى وصلت به تلك المراحل لهدم السقف  وبقاء اعمدة الكنيسة  شاخصة ..

175

عنكاوا كوم / وكالات

قالت أبرشية الموصل وكركوك وكردستان للسريان الكاثوليك ، إنها ستقدم شكوى ضد محافظ نينوى وجهات أخرى بعد التجاوز على معالم أثرية ونبش قبور في كنيسة مريم العذراء الأثرية في حي الميدان بمدينة الموصل.

وأضافت الأبرشية ، أن مجموعة من الخبراء التابعين لمنظمة (يو أن ماس) وشركة ( جي فور أس) يصحبهم أفراد من منظمة حمورابي ، قاموا برفع الأنقاض بصورة همجية وعشوائية غير مبالين بأهمية المكان الأثرية ما أدى إلى إحداث أضرار في كنيسة مريم العذراء التي يعود تاريخها إلى القرن السادس الميلادي ، لافتة إلى أن المجموعة إدعت أنها مكلفة برفع الأنقاض وإزالة المتفجرات .

176
القناة العراقية – شبكة الاعلام العراقية وتيلي لوميار نورسات تنقل مراسيم الرسامة الأسقفية من كاتدرائية مار يوسف ببغداد
Ekhlass  ‏16 ساعة مضت   اخبار البطريركية اضف تعليق 705 زيارة


إعلام البطريركية

ستقوم قناة العراقية وتيلي لوميار بالنقل المباشر لمراسيم رسامة الأسقفين مار ميخائيل-نجيب ميخائيل ومار روبرت سعيد جرجيس وذلك في الساعة العاشرة من صباح الجمعة 18 كانون الثاني 2019 في كاتدرائية مار يوسف الكلدانية ببغداد.

177
"موقع الحرة"/ كريم مجدي

جاءت 17 دولة عربية ضمن الدول الأكثر قمعا للمسيحيين على مستوى العالم خلال عام 2018، بحسب تقرير أصدرته منظمة "الأبواب المفتوحة" المتخصصة في رصد القمع الذي يتعرض له المسيحيون حول العالم.

عالميا، قُتل أكثر من 4300 مسيحي في العالم في 2018، والقسم الأكبر منهم في نيجيريا، "بسبب معتقدهم"، ويتسم هذا الرقم بارتفاع واضح للسنة السادسة على التوالي، بحسب ما أعلنت منظمة "الأبواب المفتوحة" غير الحكومية.

وارتفع عدد المسيحيين الذين قتلوا من 3066 الى 4305 بين تشرين الثاني/نوفمبر 2017 وتشرين الأول/أكتوبر 2018، أي بنسبة 40 في المئة، كما تؤكد هذه المنظمة البروتستانتية.

و90 في المئة من المسيحيين الذين قُتلوا في 2018 في العالم، سقطوا في نيجيريا (3731 قتيلا في مقابل 2000 قتيل في 2017). وأضافت المنظمة أن المسيحيين في هذا البلد "يواجهون تهديدا مزدوجا" من جماعة بوكو حرام المتطرفة ومربي الماشية من قبيلة فولاني.

وأوضحت المنظمة أن 245 مليون مسيحي بالإجمال كاثوليك وأرثوذوكس وبروتستانت ومعمدانيون وإنجيليون... يتعرضون للاضطهاد، أي "مسيحي واحد من كل تسعة" في مقابل واحد من كل 12 العام الماضي. والمقصود بتعبير "اضطهاد" أعمال العنف الحاصلة وأيضا القمع اليومي الذي يجري بصمت.

وجاء في تقرير "الأبواب المفتوحة" ترتيب 50 دولة من حيث الظلم، يتعرض فيها المسيحيون لأشكال مختلفة من القمع، وإليكم ترتيب الدول العربية ابتداء من الأكثر قمعا إلى الأقل، كما جاءت في التقرير.

1- الصومال

الأولى عربيا، والثالثة عالميا، يوجد فيها بضع مئات من المسيحيين الذين يتعرضون للقمع من قبل الجماعات الإسلامية المتطرفة، والذي يصل إلى حد العنف والقتل أحيانا.

2- ليبيا

الثانية عربيا، والرابعة عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 37،900 ألف شخص، يتعرضون للعنف والقتل من قبل الجماعات الإسلامية المتطرفة، كما يتعرض العمال المسيحيون الوافدون من الدول الأخرى للقمع نفسه.

3- السودان

السادسة عالميا، يوجد في السودان نحو مليون و910 ألف مسيحي، يتعرضون للقمع من قبل السلطات السودانية منذ تولي البشير الحكم في عام 1989.

4- اليمن

كنيسة باليمن

​الثامنة عالميا، يسكنها بضع آلاف من المسيحيين، الذين يتعرضون للقمع من قبل الجماعات الإسلامية، خاصة أولئك الذين تحولوا من الإسلام إلى المسيحية، فإنهم يواجهون خطر الموت.

5- سوريا

الـ 11 عالميا، يوجد فيها نحو 814 ألف مسيحي، يتعرضون للقمع من قبل الجماعات الإرهابية المتطرفة منذ اندلاع الحرب الأهلية في 2011، والمسيحيون الذين تحولوا للإسلام لا يزالوان يتعرضون للتمييز عن بقية المسلمين، فضلا عن بعض حالات الخطف التي يتعرض لها المسيحيون هناك.

6- العراق

الـ 13 عالميا، لايزال المسيحيون الذين يصل عددهم إلى 225 ألف شخص، يتعرضون للقمع من الجماعات المتطرفة حتى بعد هزيمة داعش، ولا يزال المسيحيون المهجرون يجدون صعوبة في العودة مرة أخرى إلى بيوتهم.

7- السعودية

الـ 15 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو مليون و419 ألفا كلهم تقريبا من العاملين باستثناء بعض المسيحيين السعوديين الذين تحولوا سرا إلى المسيحية، يتعرضون للقمع والتضييق فيما يخص حرية العبادة وبناء الكنائس، بجانب أحكام بالقتل في حال كشف حقيقتهم.

8- مصر
أقباط في إحدى الكنائس-أرشيف

الـ 16 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 9 مليون و521 ألفا، يتعرضون لأشكال متنوعة من التمييز من قبل فئات اجتماعية متشددة، وسط تردد من السلطات أحيانا في تطبيق القانون وإعطاء المسيحيين حقوقهم الأساسية. وتتعرض النساء المسيحيات للتمييز في أماكن العمل، وتتعرض الكنائس للهجوم من قبل أشخاص أو حشود. كما تعهد تنظيم داعش الإرهابي بشن حرب على المسيحيين.

9- الجزائر

الـ 22 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 125 ألف شخص، وقد شهدت الجزائر خلال السنوات الماضية إغلاق العديد من الكنائس، فيما يتعرض المتحولون إلى المسيحية لرد فعل عنيف من قبل العائلات المسلمة والمجتمع غير المتسامح.

كنيسة السيدة الإفريقية في الجزائر العاصمة

10- الأردن

الـ 31 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 130 ألف شخص، يتعرض فيها المتحولون إلى المسيحية للقمع من قبل كل فئات الشعب الأردني، ويبدأ القمع من المنزل، حيث يمارس العنف وأحيانا القتل. كما تضغط الحكومة على الكنائس من أجل وقف بعض أنشطتها.

11- المغرب

الـ 35 عالميا، برغم أنها تعد متسامحة مع المسيحيين الذين يبلغ عددهم نحو 31 ألفا، فإنهم يتعرضون لبعض التضييق والقمع من جانب الدولة والمجتمع.

12- تونس

في المرتبة الـ 37 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 23 ألف شخص، لا تزال حيواتهم في خطر عقب عودة مقاتلي داعش إلى تونس.

13- قطر

38 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 220 ألف شخص أغلبهم من العاملين الأجانب، يتعرضون لجميع مستويات القمع في مجتمع تحكمه القواعد الإسلامية، حيث لا يمكن للمسيحيين التعبد إلا في بيوتهم الخاصة، كما يعد التبشير جريمة عقابها السجن لمدة 10 سنوات.

14- الكويت
مصريون مسيحيون في كنيسة كويتية

​في المرتبة 43 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 436 ألفا، النسبة الأكبر منهم من الأجانب. لا يزال الدستور يحمل الكثير من التناقضات فيما يتعلق بحرية العقيدة، كما تمنع الكويت التعبيرات الدينية التي قد تتعارض مع العادات الإسلامية.

15- عمان

الـ 44 عالميا، يبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 198 ألف شخص معظمهم من العاملين الأجانب. تخصص الحكومة كنائس للعبادة الجماعية على أراض خصصها السلطان، كما تمنع التبشير العام.

16- الإمارات

الـ 45 عالميا، فيها مليون و226 مسيحي أغلبهم من العاملين الأجانب، ويواجه المسيحيون هناك بعض القمع المتمثل في فقدان حق الإرث وحضانة الأطفال في حال التحول إلى المسيحية، أو الطرد من العمل، ويضطر المتحولون لإخفاء إيمانهم خوفا من العقوبات.

17- الأراضي الفلسطينية

كنيسة المهد

​الـ 49 عالميا، يصل عدد المسيحيين فيها إلى 46 ألف شخص، ويواجه المسيحيون بشكل عام اضطهادا عرقيا يوميا، كجزء من الصراع الإسرائيلي الفلسطيني الدائر.

178

عنكاوا كوم /  البوابة نبوز

وقع قادة الكنائس المسيحية الثلاث الرئيسية في منطقة سهل نينوى في العراق نداء عاجل ضمن النداء المشترك، الموجه إلى الحكومات الوطنية والوكالات الدولية الأخرى.

بدأ النداء بعنوان "نرجوكم بأن لا تكونوا متفرجين فقط وصامتين عن مأساتنا. ندعوكم لدعم مسيحيي العراق.. بينما لا يزال هناك متسع من الوقت لعودة المسيحيين إلى مناطقهم التاريخية التي طردوا منها خلال غزو تنظيم داعش في الفترة 2014-2017".

ووقع على البيان كبار ممثلي الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية والكنيسة السريانية الكاثوليكية والكنيسة السريانية الأرثوذكسية، مع أعضاء آخرين في لجنة إعادة إعمار نينوى (NRC) التي تم تشكيلها بشكل مشترك بينهما لهذا الغرض.

وفي التفاصيل، قدم النداء المجمع شرح لأعماله منذ إنشائه في عام 2017. ومن أصل 13904 منزل في حاجة إلى التعمير، تم حتى الآن تجديد 5446 منزلًا في حين يخضع حاليا 84 منزلًا آخر للتعمير. حتى الآن عادت 45.68٪ من العائلات التي فرت من منطقة سهل نينوى في عام 2014 - أي 9060 عائلة - الى مناطقها.

وإن جوهر البيان الصادر عن لجنة المصالحة الوطنية هو أن عملية إعادة إعمار هذه المنازل قد تباطأت في الأشهر القليلة الماضية من عام 2018، بسبب الافتقار إلى الدعم المالي: وبالتالي فإن الحاجة ملحة للاستئناف.

كما أكدوا: أن 2000 عائلة أخرى متلهفة للعودة، ولكن ليس لديها وسيلة للقيام بذلك، وحقيقة أن عودة هؤلاء المسيحيين إلى منازلهم السابقة "مسألة ملحة للغاية، لأن نافذة الوقت للعودة بأمان يتم إغلاقها". لأنه إذا لم يعودوا الآن لاستعادة منازلهم، فإن الآخرين سيحتلونها. علاوة على ذلك، فإن الحكومة العراقية لا تميل إلى حماية المنازل الفارغة"، واختتم البيان بـ" نداء للعمل ".

وطالب الموقعون المجتمع الدولي للمساعدة هو "ليس مجرد إعادة الناس لمنازلهم، بل مشروعًا أكثر تكاملًا" يهدف أيضًا إلى "استعادة شعورهم بالكرامة الإنسانية". ويؤكدون على الحاجة الأساسية إلى المساعدة المالية المنسقة، لا سيما في مجال التعليم، لمعالجة "الوضع الحرج لهذه الصدمة"، و"من أجل خلق الاستقرار الاقتصادي من خلال تعزيز الشركات الصغيرة من خلال تطوير المشاريع الصغيرة ومنح القروض" من أجل منع وقوع هذه المجتمعات في الفقر الذي سوف يدفعهم الى أن يتخذو قرارا بالهجرة. كما يصرون على ضرورة اتخاذ تدابير لـ"الحماية القانونية للمسيحيين والأقليات الأخرى وحقوقهم الأساسية، لا سيما المواطنة".

كما أعرب قادة الكنيسة عن تقديرهم للدور الهام الذي لعبه المجلس النرويجي للاجئين، وهي لجنة أنشئت بدعم من المؤسسة الخيرية الكاثوليكية الدولية الرعوية ومؤسسة "عون الكنيسة المتألمة"، للإشراف المشترك على برنامج إعادة الإعمار، والموارد المالية الواردة. ومع ذلك، فإنهم يشيرون في الوقت نفسه إلى أن الضغط على الكنائس "هائل" لأن "الناس يعتقدون أن الكنيسة قادرة على التعامل معها بسهولة تامة". هذا هو السبب في "أننا ما زلنا بحاجة إلى الكثير من المساعدة".



179



الموصل-الشرقية 15 كانون الثاني : كشفت منظمات دولية وانسانية من تعرض مواقع اثرية مسيحية للتخريب والتجريف محذرة من ضرب جهود العودة السلمية وتعايش المكونات وقال نائب رئيس مركز حمورابي للدراسات لويس مرقوس ان التخريب والتجريف يطال مواقع يعود تاريخها للقرن السادس والسابع الميلادي وهو ارث تاريخي نادر يقصده حتى المسلمون من مناطق سهل نينوى


180


ظهر مسح على الشمالي السوري، أن المنطقة الآمنة التي تعتزم الحكومة التركية إقامتها على طول الحدود مع سوريا، ستضم مدنا وبلدات من 3 محافظات، هي حلب والرقة والحسكة.

ووفقا للقياسات التي أجرتها وكالة "الأناضول" التركية، فإن "المنطقة الآمنة تشمل مدن وبلدات من محافظات حلب والرقة والحسكة، وتمتد على طول 460 كيلومترا، على طول الحدود التركية السورية، وبعمق 20 ميلا (32 كيلومترا)".

وأظهر المسح أن أبرز المناطق المشمولة، هي تلك الواقعة شمالي الخط الواصل بين قريتي صرين في محافظة حلب، وعين عيسى في محافظة الرقة.

كما تضم المنطقة الآمنة، مدينة القامشلي وبلدات رأس العين، وتل تمر، والدرباسية، وعامودا، ووردية، وتل حميس، والقحطانية، واليعربية، والمالكية في محافظة الحسكة، وكذلك ستضم المنطقة كل من عين العرب في حلب، وتل أبيض في الرقة.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في كلمة له أمام الكتلة البرلمانية لحزب "العدالة والتنمية" في البرلمان ، إن "تركيا سوف تنشئ على طول حدودها مع سوريا منطقة آمنة بعمق 20 ميلا (32 كيلو متر)".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن الاثنين، أن بلاده تنوي إقامة منطقة عازلة في الشمال السوري بعمق 20 ميلا.

وطرحت فكرة المنطقة الآمنة لأول مرة من قبل تركيا، خلال الزيارة التي قام بها الرئيس أردوغان إلى واشنطن في مايو عام 2013، وتهدف إلى حماية المدنيين الفارين من الاشتباكات في سوريا.

المصدر: الأناضول

181



اعلام البطريركية

التقى صباح الاثنين 14 كانون الثاني 2019 غبطة البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو برفقة معاونه سيادة المطران مار باسيليوس يلدو بمعالي وزير الخارجية الايرني السيد محمد جواد ظريف اثناء زيارته الى بغداد في مقر اقامته بدار ضيافة رئاسة الوزراء من خلال الاجتماع الذي عقده معالي الوزير مع مكونات الشعب العراقي من المسيحيين والصابئة المندائيين والتركمان والكورد الفيليين.

في بداية اللقاء رحب سعادة السفير الايراني في بغداد بالحضور ثم اعطى الكلمة الى غبطة البطريرك ساكو الذي تحدث عن الكنيسة الكلدانية وحضورها في بلاد فارس منذ القرون الاولى ولحد اليوم  وتتطلع الى  رعاية خاصة،  كما طلب من معاليه في زيارته للمرجعيات الدينية التأكيد على الخطاب الديني المعتدل ونبذ الخطابات التحريضية والتكفيرية.

بعد ذلك تحدث كل من الحضور بكلمات موجزة ومن ثم كانت الكلمة الختامية لمعالي وزير الخارجية الذي عبر عن سروره بهذا اللقاء وابدى استعداده لنقل مقترحات واراء الحضور الى المعنيين.

182
بمناسبة عام لغات الشعوب الأصلية مسارات تصدر "معجم المفردات المندائية"
عنكاوا دوت كوم/مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية
ضمن مشروع النشر المشترك بين مؤسسة مسارات ودار الرافدين، صدر (معجم المفردات المندائية)، بعد صدور كتاب (الطعام في الصابئة المندائيين)العام الماضي، ويأتي صدور المعجم بمناسبة (إعلان الأمم المتحدة 2019 عاما للغات الشعوب الأصلية). اما توزيع الكتاب في العراق فسيكون ضمن فعاليات معرض بغداد الدولي للكتاب.
يفك المعجم أسرار المئـــات من الكلمـــات التي يتــداولها اللسان العراقي عامة وعــــدد من الدول المجـــاورة، والتي لا تــــرد في اللغـة العربية ولا تتأسس عليها. وهو يرى بإنها بقايا لغـــات سكان بلاد النهـــرين قبل أن تُعتمــــد وتشيع اللغـة العربية على لسانهـم، بعضهـا سومــري وآخــــر أكدي وآرامي. طـُمس التعـرف على أصولهـا واستخداماتهـا السابقـة، وصار من يحاول معرفة مرجع هذه الكلمات كباحث الآثــار الذي يبحث وينقب، فلا فرق بين التنقيب في الأرض العراقية بحثا عن آثار حضاراتها، والتنقيب في اللغة العامية العراقية بحثا عن أصول مفرداتها للوقوف على المعاني الأولى لمقاصد هذه الكلمات التي مازالت متداولة والتي غدت تـُفهم بمدلولها لا بأصولها. في هذا المعجم برع المؤلف في فك عجمة الكثير من هذه الكلمات والوقوف على المعاني الأصلية للعديد منها من خلال ما ظلت تحتفظ به اللغة المدوّنة للصابئة المندائيين باعتبارها الفرع النقي للغة الآرامية الشرقية، التي كانت سائدة في وسط وجنوب العراق، فتكون بذلك شاهدا في المعنى وشهادة في الوجود.


183
بالصور /فيلم (رحلة الخلود ) يصور مشاهده الاخيرة في مدينة دهوك
عنكاوا كوم-خاص
شهدت الايام القليلة السابقة في مدينة دهوك حراكا ملحوظا لتصوير المشاهد الاخيرة للفيلم الروائي  رحلة  الخلود الذي يقوم باخراجه الفنان فرانك كلبرت ..ووظف كلبرت المشاهد الاخيرة  للفيلم في تصوير  بعض تلك المشاهد في قلعة نزاركي قبل ان يصور المشهد الاخير  من الفيلم في قرية بليجانكي  المعروفة بقرية الشهداء حيث وظف الاجواء الباردة والثلجية  التي تشابه اجواء نهاية حياة  المناضلين وهم كلا من يوسف ويوبرت ويوخنا ممن قام النظام البعثي باعدامهم في شباط (فبراير ) من عام 1985 حيث تم دفن احد  المناضلين في القرية المذكورة  ..تجدر الاشارة الى ان الفيلم المذكور شهد مشاركة نخبة من المع نجوم الفن العراقي بكافة مكوناته واطيافه ومجموعة من فناني شعبنا، حيث عمل الفيلم على توثيق مرحلة مهمة من مراحل نضال شعبنا وقضيته القومية العادلة في فترة التصدي لسياسات النظام القمعي في طمس والغاء هوية شعبنا القومية ووجوده القومي في الوطن ويحاكي فترة الاعتقالات والاعدامات التي طالت عدد من قيادات الحركة الديمقراطية الآشورية في اواسط الثمانينيات من القرن الماضي. حيث يسلط الفلم الضوء على تلك الفترة ومعاناة المعتقلين ومعاناة الشهداء الخالدين (يوسف، يوبرت، يوخنا) الذين اعتلوا اعواد المشانق من اجل ايصال قضية شعب والدفاع عنها، في زمن النظام السابق المظلم التي طالت يده ابناء شعبنا ومنعهم من قول كلمة الحق والحرية.

184

(بربر) يعري داعش في مسرحية  اللوحة الاخيرة بمدينة الموصل
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
نجح الاكاديمي المسرحي  وسام خضر بربر المنحدر من بلدة بغديدا في تجسيد اول عرض مسرحي  عبر باكورة الاعمال المسرحية التي انطلقت مع مهرجان الموندرما المسرحي الثاني  الذي شهدته قاعة النشاط الرياضي والمدرسي في مديرية تربية نينوى .. بربر قدم عرضا مسرحيا ينتمي من جنس الموندرما اي عرض الممثل الواحد  وذلك في المسرحية التي حملت عنوان (اللوحة الأخيرة) والتي كتب نصها  الاديب العراقي المعروف فخري امين  فيما اخرجها الاكاديمي محمد اسماعيل  واتكا العرض المسرحي المذكور  على ثيمة ما عاناه الفنان خصوصا التشكيلي في حقبة سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية على مدينة الموصل  حيث ابرز بربر  ارهاصاته الفنية عبر  عرض نال اعجاب الحاضرين وتصفيقهم المتواصل  رغم ان المسرحية ذاتها لم تات بجديد  فهي تشترك مع مسرحيات مجسدة  في ابراز معاناة الثقافة  ابان الحروب والنكبات  التي تمر بها البلدان ..

185



وكالات

احتفل البطريرك مار إغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك، بالقداس الإلهي بمناسبة عيد الغطاس في كنيسة مريم العذراء سيدة فاطيما- حارة صخر في لبنان.
وكرم يونان الخوري جوزف شمعي كاهن رعية مار أنطونيوس الكبير وعذراء فاطيما، لمناسبة انتقاله إلى خدمة رعية مار بهنام وسارة في الفنار، مع نهاية الشهر الجاري.
وأشار "يونان" إلى دعوة كل واحد من المؤمنين "للخدمة بتواضع، ليس بفضلٍ لنا، لكن بجاه نعمة يسوع ومراحمه التي نحتاج إليها كلنا كي نقدر أن نبقى أمناء للرب ولدعوتنا المسيحية". ومن هذا المنطلق لفت إلى "الحدث المهم في تدبيرنا الخلاصي، والذي تممه يسوع، وهو معموديته من يوحنا في نهر الأردن.
وتابع: "بالمعمودية نصبح أبناء وبنات لله، وبدعوة الكهنة الخاصة للخدمة الكهنوتية لشعب الله، يبشرونهم بكلمة الله ويمنحونهم الأسرار المقدسة، سيما الاحتفال بذبيحة القداس الإلهية وهي الذبيحة العظمى التي فيها يجدد المسيح يسوع تقديم ذاته للآب السماوي عنا نحن المحتاجين لنعمه".
وأكمل: "يوحنا المعمدان السابق هيأ الطريق لبشارة يسوع، ويسوع يبهجنا ويعجبنا ويدهشنا بالتواضع. فهو، ومع كونه كلمة الله الأزلي، يأتي ويعتمد، ليس لأنه يحتاج إلى التوبة، لكن ليكمل مشيئة الآب ويفتح لنا طريق الخلاص".
واستطرد: "بالتأكيد سيبقى أبونا الخوري جوزف شمعي لكم ومعكم، أحببتموه وأُعجِبتم بتواضعه وبساطته، وسيظل هذا الكاهن المحِب والمتواضع والوديع والبسيط والطيب والأخ للجميع، وستظلون تلتقون به في مناسبات كثيرة، وستبقون تعودون إليه وتطلبون منه المشورة والنصائح والإرشاد كما تعودتم في هذه الرعية المباركة".
وأشار إلى أن "الخوري إيلي حمزو سيتابع الخدمة في كنيسة مار أنطونيوس بجونيه"، داعيًا له "أن يكون الكاهن الخادم الصالح حسب روح الله، وبالاتكال على نعمته ورحمته".
وطاف المؤمنون في الكنيسة بنهاية القداس بزياح مريمي ملتمسين بركة عذراء فاطيما.
وقبل البركة الختامية، شكر الكاهن المكرَّم الله والبطريرك يونان وكل الإكليروس وأبناء الرعية، طالبًا من الجميع أن يصلوا من أجله كي يبارك الرب حياته ورسالته الجديدة لما فيه خير الكنيسة وخلاص النفوس.

186


البوابة

يستمر النظام الإيراني في اضطهاد الأقليات الدينية في البلاد، ومنها الطائفة المسيحية في ظل احتفالاتهم بأعياد الميلاد.

ويوجد بعض الأقليات الدينية في إيران، التي تعاني الكثير من الظلم والاعتقالات وعراقيل في ممارسة شعائرهم الدينية.

ويستمر النظام الإيراني في قمع جميع معارضيه، فيكون مصيرهم إما السجن أو الهرب إلى خارج البلاد.

وأفادت منظمة "التجمع من أجل حقوق جميع الأقليات" الإيراني أنه "تم اعتقال تسعة مسيحيين في كاراج بإيران بتهمة الانتماء إلى الصهيونية المسيحية واستقطاب مسلمين لكنائسهم المنزلية فقبل أسابيع قليلة نفذ النظام حملة ضد المسيحيين الممارسين لشرائعهم أدت إلى سجن أكثر من 100 شخص.

وفي سياق متصل، ذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية، أن الشباب الإيراني أصبح يلجأ لتركيا للفرار من قمع وبطش النظام الإيراني.

وتحدثت الصحيفة البريطانية في تقرير عن مدينة تركية أصبحت مقصدا للشباب الإيرانيين الهاربين من بلادهم بحثا عن الحرية، ولفتت إلى أن نحو 40 إيرانيا يتوافدون شهريا على مدينة "وان" التركية التي اكتسبت شهرة كبيرة في إيران.

وذكرت الصحفية أن عدد الإيرانيين الهاربين من بلادهم ارتفع بنسبة 70 % العام الماضي، حسب وزارة الهجرة التركية.

ورغم أن الإيرانيين لا يتجاوز عددهم نسبة 9 % من جملة المهاجرين الذين وصلوا تركيا العام الماضي، إلا أن عددهم أخذ يتزايد بوتيرة أكبر من أي جنسية أخرى.

ويختلف اللاجئون الإيرانيون، حسب الصحفية، عن الأفغان مثلا في أن أغلبهم من طبقة اجتماعية راقية وتتراوح أعمارهم ما بين 18 والعشرينات، ويجدون في المدينة التركية "واحة الحرية التي كانوا يتوقون إليها".

وتحدثت الصحفية إلى إيرانيين في مقاهي المدينة فوجدتهم يتحدثون عن فترة حكم الشاه باعتبارها فترة ذهبية في تاريخ بلادهم، على الرغم من أنها مضت منذ أربعين عاما، وأغلبهم لم يكونوا قد ولدوا حينها.

وعلى جانب آخر، انخفضت واردات البلاد التي تم السماح لها استيراد النفط من إيران بنسبة 41 % إلى 302 ألف برميل يوميا من النفط (بى دى دى)، وفقا لما أظهرته بيانات متابعة السفن التي استعرضتها رويترز، منذ بدأ تأثير العقوبات الأمريكية.

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات صارمة تهدف إلى شل الاقتصاد الإيراني الذي يعتمد على عائدات النفط في نوفمبر، لكنها أعطت تنازلًا لمدة ستة أشهر لـ8 دول، بما فيها الهند، التي سمحت لها باستيراد بعض النفط الإيراني.

تقتصر الهند على شراء 1.25 مليون طن في الشهر، أي حوالي 300 ألف برميل في اليوم.

وأظهرت البيانات أن إيران كانت سادس أكبر مورد للنفط للهند وانخفضت حصة وارداتها لتصل الشهر الماضي إلى 6.2 % بدلا من 11.7 % قبل عام.

187
منظمات دولية  تطمس معالم كنائس الموصل بحجة تنظيفها من الانقاض/
عنكاوا كوم –الموصل -خاص
على خلفية ماقامت به منظمتي  جي فور اس  ويو ان ماس  من طمس لمعالم اثارية تتعلق بكنيسة بالجانب الايمن من مدينة الموصل اصدرت ابرشية الموصل للسريان الكاثوليك تقريرا  بينت فيه استيائها من ما قامت به المنظمتين المذكورتين  وفيما يلي نص التقرير الذي حصل موقع عنكاوا كوم على نسخة منه 
 
 
تقرير عن الجريمة
أمس الأحد المصادف 13 كانون الثاني، بتوجيه من سيادة المطران يوحنا بطرس موشي، قامت مجموعة من الخبراء الأجانب، يصحبهم أفراد من منظمة حمورابي بتفقد كنائسنا في الساحل الأيمن من مدينة الموصل، ولما وصلوا إلى منطقة حوش الخان في الميدان، حيث يتواجد فيها مجموعة من الكنائس، وقفوا على الجريمة النكراء التي كانت تفعلها مجموعة تدعي على نفسها أنها مكلفة برفع الأنقاض وإزالة العبوات الموجودة في كنيستنا، كنيسة الطاهرة مريم العذراء المحبول بها بلا دنس، التي وضعت أسسها عام 1858 وتم فتحها وتكريسها في 8 كانون الأول عام 1862.
ما شاهده هؤلاء الحضور جريمة لا تغتفر لم تقل فشاحة ووقاحة عن جريمة داعش، حيث كانوا يحملون الأنقاض بصورة همجية وعشوائية غير مبالين بقدسية المكان وحرمته لا الدينية ولا الأثرية، وقد طالت جريمتهم إلى فتح مدفن الأباء الكهنة المدفونين تحت الكنيسة، وعلى إحداث أضرار حتى في الكنيسة القديمة المجاورة التي يعود تاريخها إلى القرن السادس الميلادي والتي تحمل اسم مريم العذراء سيدة الانتقال.
اتصلت هذه المجموعة بسيادة راعي الأبرشية، يوحنا بطرس موشي، لتبلغه بالأمر، فأوعز حالا بإيقاف العمل وتوثيق الجريمة بالصور.
صباح هذا اليوم الاثنين المصادف 14 كانون الثاني، توجه سيادة راعي الأبرشية المطران يوحنا بطرس موشي بنفسه إلى مكان الجريمة ومعه سكرتيره الخاص الأب مجيد عطالله، والكاهن المسؤول عن الكنيسة الأب عمانوئيل كلو، وممثل من الوقف المسيحي، وممثل من دائرة الأثار في نينوى، وممثل من القوى الأمنية، والشهود على الجريمة. ومن مكان الجريمة أمر سيادة المطران بتقديم شكوى رسمية ضد الجهة المنفذة، وأخرى ضد محافظ نينوى باعتباره حامي المدينة والعين الساهرة على اماكن العبادة فيها، علاوة على دورها ومحلاتها.
عن مطرانية السريان الكاثوليك في سهل نينوى

188
عضو سابق لمجلس محافظة نينوى  لـ(عنكاوا كوم )
استعادة الثقة بمجالس المحافظات بتوجب التعجيل بتغييرها
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
اعلن نائب رئيس مجلس النواب حسن الكعبي، مطلع الاسبوع الحالي أن مفوضية الانتخابات حددت يوم 16 تشرين الثاني 2019(نوفمبر )  موعداً لإجراء انتخابات مجالس المحافظات، داعياً الحكومة الى تهيئة الإجراءات اللازمة لهذا الموعد.
وقال الكعبي في تصريحات صحفية على هامش  ترؤسه اجتماعاً مع مفوضية الانتخابات في مبنى مجلس النواب، إن "مفوضية الانتخابات حددت يوم ٢٠١٩/١١/١٦ موعداً لإجراء انتخابات مجالس المحافظات، وعلى الحكومة تهيئة الإجراءات اللازمة لهذا الموعد".
وأضاف الكعبي إن "مجلس النواب سيمضي بالتعديلات الخاصة بقانون انتخابات مجالس المحافظات الأخير رقم ١٢ لسنة ٢٠١٨ ومنها فصل انتخابات مجالس الأقضية عن مجالس المحافظات وفي هذا الخصوص قال عضو سابق لمجلس محافظة نينوى  ان الموعد الذي تم اعلانه متاخر  والاستحقاق الانتخابي قد مر توقيته وان التاخير ليس من الصالح العام ومن ثم  في صالح  ابناء شعبنا وتابع جيفارا زيا في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم ) ان  مجالس المحافظات  تواجه انتقادات كبيرة من قبل الشعب كونها فشلت لسوء ادائها  معربا عن  ثقته بان استعادة  تلك المجالس لشعبيتها لايتم الا من  خلال التعجيل بتغييرها ..وكانت تجمع التنظيمات  الخاصة بابناء شعبنا قد دخلت بقائمة مشتركة في انتخابات مجالس المحافظة الخاصة بمحافظة نينوى في عام 2013حيث نال الراحل انور متي هداية اعلى الاصوات ليكون ممثل الكوتا المسيحية  في المجلس المذكور  قبل ان توافي منيته في عام 2017ليستبدل بمنافسه في تلك الانتخابات وهو  مرشح الحركة الديمقراطية الاشورية داؤد بابا باباوي ..

189
عنكاوا كوم ـ وكالات/

في رسالة من عضو المكتب النتفيذي لتيار الحكمة احمد الساعدي الى زعيم مليشيا العصائب قيس الخزعلي يقول فيها انه يشتبه بان العصائب قامت بسرقة معدات مصفى الدورة التي يقدر بالمليارات واتهمهم ايضا بسرقة بيوت المسيحيين والاستيلاء على ممتلكاتهم في الدورة وزيونة. كما وطالبه بمحاسبة اتباعه على ذلك ان كان حريصا على الوطن .

جاء هذا الكشف على أثر اتهام قادة "الحكمة" المليشيا التابعة للخزعلي بقتل صاحب مطعم شهير في مدينة الصدر، شرقي العاصمة بغداد.إذ رد الخزعلي باتهام تيار الحكمة بالسيطرة على مبانٍ وأراضٍ حكومية واسعة في منطقة الجادرية ببغداد.

190
رئيس مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي لـ(عنكاوا كوم )
شكلنا لجنة  للاعداد للخطوات الاولى للفضائية السريانية
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
قال  رئيس  مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي  عن تشكيل  لجنة باشرافه للاعداد للخطوات الاولى للشروع بالبث التجريبي على قمر عرب سات والانتقال الى البث الرسمي القمر نايل سات ضمن القناة العراقية الوطنية التي تبث حاليا باللغه الكرديه والتركمانية. وتابع روميل موشي في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم )  ان اللجنة ستشرف ايضا  على تهئية الكادر الإعلامي والفني من الذين يجيدون اللغه السريانية قراءة وكتابة.  ومن المؤمل ان ينطلق البث بساعات محددة في بداية البث التجريبي.