عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - فارس ســاكو

صفحات: [1]
1
من اجل الوحدة المسيحية :
طبعا انا اعتبر نفسي إنسانا حالما ! لاني اطلب أمورا لن يقبل بها احد ! فكما ان الغني مضى حزينا لان يسوع قال له بع كل مالك ووزعه على الفقراء وتعال اتبعني هكذا لن يتخلى احد عن ماله ( كل شيء وليس المال فقط مثلا السلطة والعقائد البالية والتقاليد المتخلفة وووو....)
البابا رغم انه لن يقراء مااكتبه لكني احلم انه يوجد شخص واحد على الأقل سيوصل له بلغة الروح ما اطلبه منه ! انا اطلب من البابا ان يلغي عقيدة الانتقال وعقيدة الحبل بلا دنس اصلي وغيرها من العقائد التي تخالف الاخرين !
احلم بان يلغي كل مايلقي إحمالا على المؤمن بحيث اصبح لايستطيع ان يقف باستقامة امام الله ليجيب الله القائل : (( انت انساني )) بالقول : (( انت الهي )) .
احلم بان لا يكون بعد كرسي لبولس وبطرس ولا مرقس او غيرهم بل كرسي واحد للرب الإلاه الواحد !
احلم الا قومية ولا وطن بل المسيح الواحد !
لا اريد ان استفيق من حلمي لان الواقع كابوس أسوء من اي حلم !
هل ساظل نائماً الى ان يتحقق الحلم ؟!
انني اتوسل بكل من يستطيع ان يحقق الحلم ان يفعل والا فليعلم ان هناك مؤمنون لا ينامون حتى يحلموا مثلي بل مستعدون عندما يكتشفوا انهم مخدوعون ان يعملوا كوابيس أشنع وافضع من كابوس الواقع هذا !
الحالم فارس ساكوT

2
مرة أخرى يفقد موقع كلدايا مي اتزانه فينشر المقال الذي عنوانه التالي :
صمتـت أبواق الكـتاب بعـد ست سنوات لإنـتخاب ساكـو بطركا
حيث صنف الكتاب الى موالين ومعارضة واكتفى  بتسمية معرضين لاثنين امتدحهما لانهما بقيا ثابتين على موقفهما من البطريرك ساكو منذ ست سنوات هما مايكل سيبي وليون بريخو  (حقيقة هو ذمهما بذلك !)
أما الآخرين فخص  كوركيس اوراها بالثبات في موقفه بالدفاع المستميت عن البطريرك على كل حال ليس هذا هو موضوعي ولكن  استفزني جدا إشارة المقال الى اسمي ، حيث ورد في المقال مانصه :


أين اصبحـت تلك الأقلام ؟ أمثال الـدكـتور الاكاديمي عـبد اللـه رابي ، وعـبد الاحـد قـلـو ، والدكـتور غازي رحـو ، وعـبدالاحـد سليمان بولس ، ويوحنا بيداويذ ، وجاك الهـوزي ، وسمير شبلا (أنت رائع) اللـه يرحمه ، وفارس ساكـو الذي إنـقـلـب عـليه منـذ مدة ، والمدافع العـنـيـد كـوركـيس أوراها ؟؟؟؟؟
ولكـن الإنقلاب الأخـير الذي كان متوقعا ، هـو المقالة الأخيرة التي نـشرها الدكـتور عـبد اللـه رابي بعـنوان ” أنا الكل بالكل…” فجاء الـرد الفاهي لـلـبطريرك ساكـو عـليه حالاً


وهنا اتساءل : متى كنت مواليا للبطريرك وامتدحه ثم انقلبت عليه ؟!!!
لقد بدأت علاقتي ككاتب في مواقع التواصل بالبطريرك الجليل مار لويس ساكو مع البيان الذي نشر على موقع البطريركية بايقاف كاهنين هما دوكلص البازي ونضير دخو  وبعد اشهر قليلة من تولي غبطته السدة البطريركية فكتبت  تعليقا مؤدبا جدا على صفحة الموقع معتبرا ان البيان هو تشهير بكاهنبن  وهو لا يليق ان يصدر من كاهن (غبطة البطريرك ) فمنعت من التعليق الى الأبد رغم اعتراض عدد من الأصدقاء وكذلك من صفحة الفيس بوك وبعدها من صفحة الفيس بوك الكلداني  ثم راسلت غبطة البطريرك بالإيميل وهو احترم وجهة نظري وقال بالنص " أنت حر فيما تكتب بالمواقع " وكنت منذ ذاك الوقت اكتب بموضوعية وليس بشخصية ولم امتدح البطريرك يوما لشخصه (رغم انه يستحق المدح ) وانما لمواقفه ووجهات نظره ولم انتقد غبطته لشخصه وانما لمواقفه ووجهات نظر ه التي اختلف معه بها .
هكذا فانا لم انقلب أبداً وفي أي وقت اعرف انني مخطيء فإنني سأعترف بخطأي وسأعتذر له وفعلتها مرة  واعتذرت له برسالة عاجلة عندما ظننت انه حسبني مع الكتاب المسيئين ورد علي في اقل من ساعة وشكرني .
يا موقع كلدايا مي الكنيسة لا تقوم على الصراع والمحاربة بل على المحبة .

3
حضرة الاب الموقر
تحية طيبة
سيدنا يطلب رحمة للمتهمين ولا أظن ان الكنيسة الكاثوليكية لن تكون عادلة ولكن اين كانت الرحمة عنده بخصوص الأبوين نوئيل وبيتر .
واين الرحمة للضحايا ؟!!!
هل تعرف انني مثلا طلبت من ابنتي وابني البالغان من العمر ١٣ سنة ان لا يسمحا لكاهن او راهب او راهبة بتقبيلهما او معانقتهما ؟!!! لماذا ؟ الجواب واضح : لان الثقة (العمياء ) التي كنا نعطيها للاكليروس قديما لم تعد ممكنة .
كاهن سارق ، مطران تاجر ، بطريرك سياسي ، كاهن متحرش او منحرف وهلم جرا .
الرب يباركك

https://www.facebook.com/518582418159486/posts/2843412019009836?sfns=mo

4
وطن وما عدت لي وطنا
رحلت عنك  وكلي بالهم مثخنا
ماوددت غربتك لكني مجبر انا
باحث عنك في اي  بلد استوطنا
ياليتني لم ازل في حظنك ببيتنا
اي بيت  غيره نسكنه  يمقتنا
غرباء نحن بلا وطن يضمنا
ابت البلدان ان تحمينا وتستقبلنا
ماكنا لاجئين يوما لكن الدهر غدر بِنَا
نلوذ بالأعداء مستنجدين وطنا

5
قبل حوالي العشرين عاما اقترحت على العلامة الراحل الاب الدكتور يوسف حبي رحمه الله ان يتم إنشاء كنيسة عربية مشرقية يكون طقسها كله باللغة العربية بدلا من تخريب الطقس  الكلداني او السرياني . حينها كان حاضرا الاب (ج . ن) ثارت ثائرته وقال : " تريد تعزل كنائسنا ؟!!!"
نعم ، هذه هي الحقيقة ولكن ينبغي التعامل معها بشجاعة وصدق  فكنيسة كلدانية  تستخدم طقسا غير طقسها الكلدانية لن تعود كلدانية وانما تصبح غيرها ولا يبقى من كلدانيتها الا أسمها !
هذه فكرة حرة للمناقشة

6
التأوين الذي قام به غبطة البطريرك على الطقس الشرقي للقداس الإلهي لاقى معارضة شديدة من (الرجعيين) مما دفعه ان يطلق هذه المقولة التاريخية في مقالة له على موقع البطريركية :
(( نحن كنيسة وليس متحف ))
لقد اوحت هذه المقولة التاريخية لي بكتابة هذا المقال :
الكنيسة هي جماعة تحكمها ما تتفق عليه بما يناسب أعضاءها بحسب طبيعتهم وظروفهم ورغباتهم . الكنيسة إذا اشترطت الإيمان بالله تصير متحف فهذا زمن العولمة  فلا داعي لهذا الشرط ! الكنيسة إذا اشترطت الإيمان بالمسيح تصير متحف فهذا زمان النجوم والأبطال في كل المجالات  فلا داعي لتمجيد إنسان مات وشبع موت قبل اقل من ٢٠٠٠ سنة ! وهكذا الى ان نصل ان لا حاجة الى كاهن ولا حاجة الى اسقف ولا حاجة الى بطريرك ولا حاجة الى بابا فهؤلاء كلهم ينبغي ان يوضعوا في المتحف الذي هو ليس الكنيسة .
وحدث العاقل بما لا يعقل .
نفهم من هذا ان كل كنائسنا متاحف حتى الانجيلية البروتستانتية الحديثة !
الان عرفت لماذا احد الآباء الدومينيكان حلق شاربيه فور احتلال العراق عام ٢٠٠٣ لانه خشي ان يوضع في متحف ! هكذا تمكن ان يصير اسقفا لأنه لم يعد ينتمى الى الكنيسة (المتحف) !!!
أظن وصلت الفكرة ...

7
مستمرة هي الدعاية التي تمجد رئاسات هذا العالم في محاولات بائسة لتصوير البابا على انه رأس الكنيسة وشيخ الأزهر الإمام الأكبر للمسلمين فما ان اتفقا على شيء حتى انتهى كل شيء . الحقيقة ان البابا لا يمكنه التأثير على أي مسيحي وخاصة أولئك المسمون مسيحيين الذين قد يوجه لهم الاتهام(زورا)  بانهم يضطهدون اخوتهم بالإنسانية من المسلمين  او أولئك المسيحيين (ان وجدوا) الذين بحكم وظائفهم في دولهم يطبقون قوانينها ونظمها فتمس عقائد المسلمين وتقاليدهم . كذلك شيخ الأزهر فهما وعدد من أسلافهما ما قصروا في محاولة إفهام  اتباعهم ان الدين هو لخير الانسان .
مع كل هذا فان الكثيرين وجدوا في زيارة البابا للإمارات ومارافقها من اتفاقات وإقامة قداس ولقاءات انطلاقة كبرى للأخوة الإنسانية في التضخيم الإعلامي المصاحب . هنا علينا ان نميز بين الإنجاز التاريخي الذي حققته قيادة الإمارات وبين ماحصل فعلا . ان الذي حصل هو استعراض إعلامي وضع القيادة الاماراتية كممثل عالمي للاعتدال والوسطية في وسط بحور التطرف والعنف ، بينما ادواته لم تكن اكثر من أدوات .
هكذا تنتهي الزيارة (التاريخية) وتنتهي معها كل أحلام المسيحيين في الشرق الأوسط بالعيش بأمان وسلام كمواطنين حقيقيين فالزيارة واللقاءات حالها حال ما سبقتها على مدى عقود . ان اشد ما يؤلم  هو ان ينخدع المسيحيون ويظنون ان كل شيء صار حسنا .
ان البابا ليس لديه عصا سحرية ليغير العالم فالذي يستطيع ان يغير العالم هو المسيح فقط ومن خلال كنيسته فهو الرأس الحقيقي لكنيسته الوحيدة . فإلى أي مدى نعتقد بكنيسة المسيح الحقيقية التي رإسها واحد هو يسوع المسيح ؟!!!

8
لن امتحن النوايا لكني ارى امامي النتائج وهاهي :
١. صراع بين المركز والأطراف يؤدي الى إيقاف بعضهم .
٢. منع الهجرة ووضع مختلف العراقيل في طريقها مما سبب التأخير الذي زاد من المعاناة وانتهاك الكرامات والمرض وفقدان الامل والوفيات المبكرة .
٣. مجاملة العدو على حساب الحق والنفس جعله يتمادى وحتى ماكان يعتبره حقنا صار شيئا فشيئا يسلبه منا .
٤. إشاعة جو التسلط والتذرع بالقانون لفرض القرار والموقف افقد العلاقة روحها .
٥. اعتبار ألانا هو التعبير الحقيقي عن الكل فكل من يخالف ألانا هو مخالف للكل .
٦. الأهتمام بالمؤسساتية افقد الجماعة بساطة الروح وجعلها لا تختلف عن أي من مؤسسات العالم .
٧. محاربة الجذور تحت شعار " التأوين " وشعار " التجدد" افقد الشجرة قدرتها على الأثمار فصارت ملعونة حتى في وقت ثمرها

9
كتابة التاريخ :
اشعر بالفخر والاعتزاز عندما اقرأ تاريخ اجدادنا الكلدان حيث عظمة حضارتهم الشاخصة على الارض او التي سجلتها كتب التاريخ !
لكن كما يعرف الجميع ان تكرار قراءة نفس الموضوع ونفس التفاصل يجعل القاريء يمل بل ينفر ليس فقط من تاريخه بل من حياته وناسه ووجوده بل ينهار كل شيء أمامه حيث يشعر بخيبة أمل ان هذا التاريخ لا مستقبل له !
أقول هذا حتى أدعو القوميين الكلدان الى ان يقدموا بصيص أمل حقيقي بالمستقبل وأرجوهم ان يكتبوا تاريخ المستقبل .... نعم تاريخ مستقبل بمعنى ان تكتبوا عن أطباءنا ومهندسينا وعلماءنا وخبرائنا وفنانينا وإبطالنا المعاصرين .... ان تكتبوا تاريخ مستقبل بمعنى إبداعاتنا وابتكاراتنا وإنجازاتنا وحتى احلامنا اليوم وغدا ....
كفى نقيم جمعيات تحت اسم ثقافية ثم تقتصر على الحفلات والمشروبات والمطاعم والدومبلة .... فهل يستجيب القوميون لرجائي ؟!!!
اذا لا يستطيعوا ان يفعلوا ذلك او ان لا يوجد مادة موضوع للكتابة عنه فهذا يعني ان كل كلامهم عن الحضارة الكلدانية وتاريخ الكلدان الزاهر هو بلا معنى .... فليصمتوا وكفى !

فارس ساكو

10
يستمر اختيار أساقفة من الذين يثبتون ولاءهم وانتماءهم للكرسي الرسولي وإبعاد من هو خارج هذه الولاءات .
لا احد يستطيع ان ينتقص من الدور الكبير الذي قدمه الراهبان  الاب يوسف توما الدومنيكي والأب نجيب الدومنيكي في خدمة  مسيحيي الكنيسة الكلدانية من خلال رهبنتهما وكان بالإمكان تكريمهما بطرق معينة ولكن ان يتم رسامتهما كأساقفة كلدان فهذا ماهو غير منطقي .
متى كان هذا الراهبان قسيسا كنيسة كلدانية ثم صارا خوريان ثم استحقا درجة الأسقفية ؟!!!
الى متى يطل كهنة الكنيسة الكلدانية صامتين على الانبطاح أمام الكرسي الرسولي وخاصة وبدون أي اكتراث يصران كلاهما على ان ينتهي اسميهما بال (دومنيكي) حتى بعد ان يرسمان أساقفة كلدان ؟!!!
في كندا أيضا صار مطران غير كلداني رئيسا لأساقفة كندا للكلدان كتكريم له أيضا لانه " اعترف ان الكنيسة الكلدانية هي كنيسة المشرق " !
لا ادري ربما سيأتي يوم لا يقدس فيه قداس طقسنا الكلداني المشرقي ويستعاض عنه بقداس الطقس اللاتيني وربما تحت شعار " الوحدة " الذي نحتفل به هذا الأسبوع .
حقيقة أنا استغرب من هذه الاختيارات الأسقفية فهل كل كهنتنا الكلدان وخاصة من لا زالوا يخدمون في كنائسنا الكلدانية في سهل نينوى او شمال العراق عموما لا تنطبق عليهم شروط الأسقفية الكلدانية لكنها تنطبق على راهب دومنيكي ؟!!! هل اذكر أسماء ؟!!!
أظن يكفي لان إذا سكتنا فحتى الحجر سينطق !

11
في الأيام الماضية  انبرى الكثيرون جدا ينزلون منشورات الرثاء والتأبين لفقيد الكنيسة الكلدانية الاب العلامة لوسيان كوب المخلصي ولا بأس في ذلك ولكن ان تتضمن هذه  بعض هذه المنشورات والتعليقات أيضا كلاما عن ان الناشر قد تعلم منه دراسة وفهم الكتاب المقدس وأنه معلمه بل انبرى احدهم الى ان ادعى انه درسه وان لدى الاب كوب مؤلفات وكتب كثيرة  وووو... إلى آخره.
الحقيقة تنكشف ببساطة عندما نجد معظم هؤلاء يشرحون الكتاب المقدس مثل القرون الوسطى أو بشكل حرفي  .
هكذا أنا اريد ان أقول لهؤلاء ومن هم مثلهم أيضا بكل المجالات والحالات ان الادعاء بالاستفادة من معلم لا يمكن تصديقه الا بالنتائج من خلال ما تعلمون به .
" فمن ثمارهم تعرفونهم"
وهذا مثال ماقاله غبطة البطريرك ساكو في كلمته بقداس الجناز :

"نحتفل  هذا المساء بقداس الشكر لله على انتقال الاب لوسيان كوب الى ربنا. كنيستنا الكلدانية بشكل خاص ومسيحيو العراق مدينون للاب كوب واخوته الرهبان المخلصيين: المرحومين الاب براتس والاب فرنسيس، والاب منصور فان فوسيل، اطال الله بعمره. هؤلاء الفرسان أعطوا الكثير لكنيستنا من خلال التدريس في المعهد الكهنوتي وكلية بابل فيما بعد والدورات اللاهوتية والمحاضرات والكتب العديدة التي اصدروها في مجال العلوم الكنسية: الاب كوب في مجال الكتاب المقدس، والأب فرنسيس في مجال التعليم المسيحي والأب منصور في مجال التاريخ والليتورجيا، وهذه الكتب هي اليوم مراجع لطلابنا.
الاب كوب خدم العراق خلال خمسين سنة، واندمج في بيئتنا المعقدة والمختلفة عن بيئته البلجيكية  وتعلم الكلدانية – السريانية والعربية بطلاقة. لقد عشق كنيستنا وبلدنا وتراثنا. والعديد منا تتلمذوا على يده. انا شخصيا درسني الكتاب المقدس وعلمني كيف افكر واحلل واكتسب  قناعة شخصية وليس تلقينية.
الاب كوب خدم الراهبات بنات مريم الكلدانيات سنين طوال وكان لهن مرشدا. كما حاول الانضمام الى الرهبنة الهرمزدية الانطونية لانعاشها وارتقائها، لكن الرهبان لم يستفيدوا منه فتخلى عنهم. الف العديد من الكتب بالعربية في مجال العلوم الكتابية بفكر متجدد ومؤون.
الاب كوب فارقنا جسديا،  لكن ذكره من خلال فكره وتعليمه لا يزال حيا وفاعلا فينا.
 من المؤكد ان ذكر الصديق (الاب كوب) يدوم الى الابد، امين."




12
رقد صباح هذا اليوم على رجاء القيامة الاب لوسيان كوب المخلصي ونحن لازلنا بانتظار نعي البطريركية له الذي لم يصدر لحد الان أسوة بالنعي الذي صدر قبل فترة في نفس اليوم للأخت ميشيل التي لا يعرفها الا البطريرك نفسه ! كما في الرابط ادناه :
https://saint-adday.com/?p=26766

13
العلم تطور وصار الباحثون يستخدمون طرق حديثة وسريعة في أبحاثهم ليصلوا إلى نتائج مفيدة وباتت طريقة التجربة والخطأ من الماضي كونها بطيئة ومكلفة . لكن كما ورد في رسالة غبطته إلى أعضاء الرابطة الكلدانية في العالم انه احتاج إلى اربع سنوات ليصل إلى نتيجته (( ان أعضاء الرابطة الكلدانية هم انتهازيون وثرثاريون!!!)) وطبعا واضح انه توصل إلى هذه النتيجة بطريقة التجربة والخطأ بعد هذه الفترة الزمنية الطويلة !
مع ذلك فإنني ارحب بما توصل اليه لانه على الأقل اعترف بصحتها فربما غيره كانت تمنعه كبرياؤه ان يعترف بها . على كل حال يظل هو من الناحية العلمية باحث ضعيف ولا يشفع له الا سلطته الكنسية لنعطيه درجة " مستوفي" لان الأمور كانت واضحة منذ البداية وبمجرد ان يعود إلى المقالات التي كتبها عن الرابطة كتاب وصفوا في حينها انهم عندهم " عقدة ساكو" او " عقدة الرابطة"سيجد انه ضيع على شعبنا الكلداني اربع سنوات هباءا كما ضيع أموالا صرفها على رابطة انتهازيين وثرثاريين ! الحقيقة انني لم اكن اعرف في حينها ان نائب رئيس الرابطة  ابن اخته وقيل في حينها ان رئيس الرابطة زوعاوي ولما حاول شخص جاد وتهمه قضية الكلدان فصل منها واتهم بانه علماني ويسيء إلى البطريرك وترك آخرون بعد ان اكتشفوا انهم مجرد لعبة وآخرون ظلوا سلبيين في كل شيء ومابقي هم انتهازيون وثرثاريون .
سيدي غبطة البطريرك :
أنت لست بحاجة إلى مؤتمر تصرف عليه مجددا حتى تشذب الرابطة من الانتهازيين والثرثاريين وإنما ان تعود إلى المقالات التي كتبت عند تأسيسها وستجد فيها الأسباب والحلول وعندها تقرر حل الرابطة وإعادة تشكيلها على أسس صحيحة وتكونها من أناس مخلصين للكلدان وكنيستهم وليس من انتهازيين وثرثاريين .
وكل عام وأنتم بخير

https://saint-adday.com/?p=27504

14
أكره مبدأ اعرفه في حياتي : (( الغاية تبرر الوسيلة )) :
نشر موقع معارض لغبطة البطريرك ساكو وثائق اتهام بالشذوذ الجنسي ضد قِس خوري لكنيسة كلدانية في بغداد محاولا تسقيطه لكونه يعمل بمعية غبطة البطريرك ويبدو انه تم اختياره معاونا ثالثا للبطريرك . بغض النظر عن صحة هذه الوثائق من عدمها فان نشرها على الملأ لا يمكن تفسيره الا على انه عمل بمبدأ " الغاية تبرر الوسيلة " وهو مبدأ سيّء ويناقض الأخلاق المسيحية . لا ادري كيف يسمح كاهن وراهب قديم يدير هذا الموقع لنفسه ان يشهر بكاهن مثله بهذه الطريقة لا لشيء الا حتى يضرب به غبطة البطريرك وكما يبدو انه يتناسى انه يطعن بكهنوته هو نفسه وبالتالي يشكك المؤمنين في رعاتهم فإذا كان قد تمكن ان يحصل على دليل على هذا الكاهن فما أدرانا كم هم الكهنة الذين يستحقون الاتهام نفسه لكن لم يتوفر الدليل لاتهامهم ؟!!!
الا يعرف ان بإمكان الاخر ايضا ان يهتم ان يجمع ادلة على انحرافاته وانحرافات زميله الاخر الذي معه وينشرها ايضا . هل اطلع على صور زوجة القس زميله الذي معه في احدى حفلات الزواج التي نشرها زميله القس زوجها على صفحته بالفيس بوك وهي ترقص وترتدي فستانا قصيرا وصدرها شبه عاري ؟!!!
يقول مزمور ١ : (( 1 طُوبَى لِلرَّجُلِ الَّذِي لَمْ يَسْلُكْ فِي مَشُورَةِ الأَشْرَارِ، وَفِي طَرِيقِ الْخُطَاةِ لَمْ يَقِفْ، وَفِي مَجْلِسِ الْمُسْتَهْزِئِينَ لَمْ يَجْلِسْ. 2 لكِنْ فِي نَامُوسِ الرَّبِّ مَسَرَّتُهُ، وَفِي نَامُوسِهِ يَلْهَجُ نَهَارًا وَلَيْلاً. )) فأين أنتما من هذا والى ماذا دعيتما يا كاهنان ؟!!!
اما قرأتم ان الرب لما عرف ان آدم وامرأته عريانان صنع أقمصة من جلد وألبسهما ؟فماذا تفعلان أنتما ؟
يقول الرب : احبوا أعداءكم وباركوا لاعنيكم وأحسنوا الى مبغضيكم اما أنتما فقد سعيتما الى الكراهية واللعنة والاساءة ، لماذا ؟!!!
ماذنب هذا الكاهن الخوري الفاضل المشهود له بكل شيء حسن حتى تحاولان الاساءة اليه ؟

15

أكثر ما أثار انتباهي اننا اليوم في القرن الواحد  والعشرين وفي امريكا ولازالت الكنائس الكلدانية تدار بطريقة  القس الذي هو في نفس الوقت شيخ القرية !
تابعوا بعد الدقيقة السابعة تقريبا حيث القس يؤكد صلاحياته المطلقة في ادارة كنيسته كما يشاء بمجرد استلامه  خوري الكنيسة .
هذا الحماس الذي يبدو عليه هذا الكاهن بمجمل الفديو لا يظهر في قضايا اخرى التي يجري عليها التستر والطمطمة لطالما خصت كهنة وليس علمانيين ومنها مثلا الكاهن في بغداد الذي تم ايقافه  بدون ذكر الاسباب ثم أحالته على التقاعد والكاهن الآخر  في أوربا الذي نقل الى كنيسة أخرى ثم أعيد الى كنيسته التي نقل منهاتسترا على علاقة مخلة !

https://www.facebook.com/1630586253824229/posts/2185438308339018/

16
هذه المقالة هي نص مكتوب عن فديو نشرته على الفيس بوك في خاتمة سلسلة عن اناجيل الطفولة وبالامكان مشاهدة السلسلة من خلال صفحة " تعرف الى الكتاب المقدس " التي يمكن الاستدلال عليها من خلال الرابط المنشور أسفل هذه المقالة :
‏أهلا أصدقائي على الفيس بوك ‏ارجع ‏ معاكم على الفيديوهات التي كنت قد بدأتها ‏بخصوص أناجيل الطفولة ‏وكنا قد أكملنا سلسله الفيديوهات هذه ‏ولكن ذكرت في آخر فيديو سوف أخصص  فيديو واحد ‏أضافي للحديث  عن الحبل البتولي ‏طبعا هذا بسبب عدد من الاسئله التي وردتني : احد هذه الأسئلة يقول هل إنك حاولت بهذه السلسلة  انكار  الحبل البتولي ؟!!!
‏الحقيقة انه الحبل البتولي هو غير مثبت حتى أنا آتي وأنكره . ‏يعني عادة انت لما يكون عندك شيء أنك تريد أن تناقشه هذا الشيء الذي تريد أن تناقش فيه أو هذه المعلومة التي تريد ان تناقشها يجب أن يكون  لك إثباتات عليها لكن انت ليس عندك اثباتات على الحبل البتولي حتى يأتي واحد او اكثر من واحد ‏ينكر الحبل البتولي فيكون المطلوب من عنده ان يقدم إثباتات على صحة انكاره الحبل البتولي فيأتي من يجيب : كيف لا يوجد اثباتات على الحبل البتولي؟!!! ‏مكتوب بالإنجيل طبعا صحيح مكتوب بالإنجيل كلام ‏يوحي بالحبل البتولي  او يعطي انطباع او معلومة بوجود شيء اسمه الحبل البتولي ! ‏لكن هذا الإنجيل الذي بين أيدينا كلام مكتوب يجب أن نفهم كيف هذا الانجيل كتب ؟ ربما انا تناولت في فديوهات سابقة  في سلسلة "تعرف الى الكتاب المقدس ": كيف كتبت الاناجيل ؟ ‏ومن الممكن اليوم أن أحاول أن أعيد الكلام ولكن بشكل مختصر وأركز على موضوع الحبل البتولي .
‏علينا أن نفهم حقيقة معينة ان ايماننا  المسيحي لا يقوم على  الحبل البتولي إذا كان احد يعتقد بأن ايماننا المسيحي  يقوم على الحبل البتولي  فهو مخطئ!
‏إيماننا المسيحي يقوم على شهادة تلاميذ يسوع الذين شهدوا وقالوا  في شهادتهم إن المسيح قام وكل من يؤمن بأن المسيح قام هو مسيحي وهذه الشهادة تبنى عليها كل الامور الأخرى.
بمعنى اذا كنّا نؤمن ان المسيح قام ‏فيسوع المسيح (يسوع الناصري الذي نعترف به انه المسيح )نؤمن  به ايضا انه بشر بالانجيل وانه قام بمعجزات وانه محبول به حبل بتولي ! فالموضوع هو ليس موضوع معلومات تأريخية بل الموضوع هو موضوع ايمان ‏فإذا انت تستند إلى الإنجيل في إيمانك وليس تستند إلى الإنجيل كمعلومات تاريخية نحن نبحث في الانجيل في هذه السلسلة من الناحية الأدبية ومن ناحية المقصد اللاهوتي ‏ولا نبحث  من ناحية هل أن هذا هو حدث تاريخي حدث   إم لا !
طيب ، سؤال : هل كتبة الاناجيل هم ليسوا شهود عيان ؟!!!
‏الجواب : كتبة الأناجيل الأربعة هم ليسوا شهود عيان !
كيف ؟!! متى كان تلميذ ليسوع ‏لوقا حسب ما تقول بعض المصادر أنه كان من ال ٧٢ تلميذ او من ال ٧٠ تلميذ مرقس ايضا يقال انه هو ايضا واحد من ال ٧٢ ويوحنا هو التلميذ الحبيب ! فكيف هم ليسوا شهود عيان ؟!!!

هنا ايضا يوجد خطأ في فهم هذا الموضوع . الأناجيل كتبت ‏‏أقرب إنجيل الى احداث قيامة يسوع يعني موت وقيامه يسوع وليس  احداث ولادة يسوع هو إنجيل مرقس بعد سنة ٦٥م بمعنى انه يبعد عن موت وقيامة يسوع ليس اقل من ٣٠ سنة . طيب اذا اتفقنا على ان مرقس هو كاتب إنجيل مرقس ومرقس هو نفسه الذي يقول عنه في الانجيل انه هرب عاريا من الموقف . طيب اذا عدنا الى واقع حياتي نحن نعيشه اليوم : الان اذا صار حادث في الشارع وكان يوجد شهود على هذا الحادث وكل شاهد من الشهود ادلى بشهادته بعد عشر دقائق من الحادث . هؤلاء الشهود كم يكون عددهم واحد اثنين ثلاثة أربعة خمسة ستة سبعة بعد عشر دقائق من الحادث لن تتوافق شهاداتهم مئة بالمئة  . جربوها في أي موضوع ليس شرطا حادث ، حوار يدور بين أثنين وكان يوجد ثلاثة أو أربعة يسمعون ويوجد طرف آخر لم يكن يسمع يسأل الثلاثة او الاربعة الذين كانوا يسمعون الحوار بين الشخصين : كيف دار الحوار ، اشرح لنا ماذا دار بالحوار ؟ لن يتوافق الاربعة او الخمسة شهود  على الحوار بعد دقائق من انتهاء الحوار . طيب بموضوع الحادث سوف يأتي شرطي المرور ويعمل مخطط يكتبه والذي سيكون معتمدا فيما بعد للحكم على ماحصل بالحادث هو التقرير الذي سيكتبه شرطي المرور او الضابط كل الشهادات التي ذكرت في مكان الحادث وسمعها شرطي المرور لن تؤخذ بنظر الاعتبار . الذي سيؤخذ بنظر الاعتبار في المحكمة هو التقرير الذي سيكتبه شرطي المرور . التقرير الذي سيكتبه شرطي المرور سيستند الى نقاط معينة يعتمدها شرطي المرور وهذه النقاط المعينة هي مبنية على القانون او على قواعد معينة هو يعرفها حيث الشهود لا يعرفوها مثلا ان الاصطدام صار من الخلف لذا المتسبب بالاصطدام هو من كان يسير بالخلف كان عليه ان ينتبه حتى لو ان الذي بالإمام توقف فجأة يوجد قواعد معينة يستند عليها . وسوف ينقل هذا التقرير الى المحكمة بهذه الصيغة وسيصدر الحكم بهذه الطريقة .
‏نفس الشيء عندنا في كتابة الإناجيل   ‏يوجد شهود عيان ويوجد شخص آخر سمع وقرأ شهادات شهود العيان هذا الشخص سوف ينقل شهادات شهود العيان الى آخرين لكن لن ينقلها كما هي مئة بالمئة بل وفق تصوراته وقناعاته ووفق ايمانه واعتقاده الشخصي  وهكذا تتناقل وكلما تصل الى مجموعة معينة الشهادة هذه ‏او الفكرة  هذه او  الموضوع هذا سوف تنقل بالطريقة التي تناسب تلك الجماعة  وهكذا وصلنا بعد ٣٠ سنة الى كنيسة  اسمها كنيسة مرقس كتبت  إنجيل مرقس وسمت هذا الانجيل باسم مرقس  وهذا مرقس حسب ما يعتقدون انه هو مرقس  نفسه الذي كان موجود بالانجيل  يوجد شخص لم يذكر اسمه انه مرقس  لكن يعتقدون انه مرقس  لانه هو الوحيد الذي ذكر قصة هروب الشخص العاري  فيفترضون  ان الشخص العاري هو مرقس . فاذن  الشهادات او القصص التي وردت قبل ٣٠ سنة  حصل عليها تنقيح وتعديل وإضافات وإعادة كتابتها وروايتها بطريقة تتناسب مع ايمان واعتقاد الجماعة . ايمان واعتقاد الجماعة  تغير  عبر ٣٠ سنة نمى حيث بدء بشيء بسيط ونمى بعد ٣٠ سنة . ‏فإذن هذا الاعتقاد بأنه   هو يكتب شهادة عيان بما رآه قبل ٣٠ سنة  هذا الشيء غير منطقي وغير عقلاني .
طيب ، سيجيب واحد : لكن الروح القدس موجود الروح القدس هو الذي يعلمهم يكتبون ماهو صحيح !

الروح القدس لا يعلم ان يكتبوا ماهو صحيح الروح القدس يدفعهم ان يكتبون إيمانهم ان يعبرون عن ايمانهم ويدفعهم ان يقوموا بعمل إيجابي لكن الروح القدس لا يكتب عنهم ولا يردد لهم  . هذه الفكرة الشائعة بين الناس ان الروح القدس يكتب عنهم هذه فكرة غير صحيحة !
إذن ، طيب لماذا الانجيليان لوقا ومتى يذكران الحبل البتولي ؟
يذكران الحبل البتولي لان هذا كان متداول بين الناس اي انه كان تقليد موجود بين الناس وليس شهادة منهما بل هم ينقلون شهادات من آخرين لكنهم لما ينقلونها وهذا هو المهم بالموضوع ينقلونها باعتبارها موضوع يدخل بالقصد العام للانجيلي لان كل إنجيلي له قصد عام مثلا عند لوقا يرتبط القصد العام بالهيكل دائما نرى ذكر الهيكل في إنجيل لوقا ولهذا السبب نرى طريقة ذكر لوقا للحبل البتولي تختلف عن طريقة متى .
هكذا في الاناجيل هناك قصد معين وخلاصة كل المقاصد للانجيليين : ان كل فعل او كل عمل او كل دور او كل حادثة يرويها الإنجيليون الاربعة ترتكز بالدرجة الأساس على ايمان الشهود والتلاميذ والمؤمنين الاولين والمستمرين لحد اليوم على قيامة يسوع فالنقطة المركزية في ايمانهم هي قيامة يسوع فالحبل البتولي حصل لان يسوع قام وليس بالعكس ! يعني نحن نؤمن بان يسوع قام بعد ذلك نقبل بكل مايرد في الانجيل لان هذه مرتبطة بقيامة يسوع !
طبعا انا لا اريد أحاول  ان أشوش عليكم وأقول انه هناك قصص مشابهة لقصص الطفولة عند اليونانيين وعند الهنود مثلا ولادة بوذا او فلان ابن الملك الفلاني والتعظيم الذي يصير للملوك والقصص المتداولة لان هذه لن نحتاجها ولكن الانجيليان عندما يذكران قصص الطفولة اي اناجيل الطفولة والنصوص التي تتعلق بالحبل البتولي هما عندهما فكرة لاهوتية يريدان  ان يوصلاها  لنا  هذه الفكرة اللاهوتية نقرأها بالنصوص التي قرأناها وتناولناها بأناجيل الطفولة لكني سوف لن أعيدها الان ولهذا اننا نفكر بانه مجرد حبل بتولي وانتهى لا ليس هذا هو الموضوع وانما الحبل البتولي به بعد لاهوتي ولهذا السبب نحن نقول " يوسف البتول "فهل هو أمرأة ؟!!! وانما يوجد معنى لاهوتي لكلمة بتول .

https://www.facebook.com/1827155950652277/posts/2154459057921963

17
مستمر الشوك الذي يزرعه بجهد منقطع النظير الشيطان في طريق هجرة مسيحيي العراق بالنمو ومحاولة عرقلة مسيرة  الهجرة التي كما يبدو ان روح الله هو من يقودها ويظللها ويحميها ! صحيح انه حقق نجاحات كبيرة في السنتين الاخيريتين  وخاصة تناقص التعاطف مع قضية شعبنا الهارب من جحيم العراق فتحول الدعم الأميركي الى قرى سهل نينوى المهجورة والى جيوب التجار وسماسرة الحروب وانقطع الاحتواء الأسترالي بينما ازداد الاحتواء الألماني والاسترالي للازيديين والصابئة وتآمرت الكنيسة المارونية على المهجرين العراقيين اللاجئين في لبنان  وتخلى اساقفة إيطاليا عن دعم الاطفال في دراستهم في الاردن من خلال  الكاريتاس وحرموا من مدارسهم التي داومو بها ثلاث سنوات متتالية ، لكن هذا لم يدم طويلا .
لقد وضع الله في قلب مطرانية اللاتين في عمان روحه لتحرك  المياه وتبعث الامل فقامت المطرانية بإنشاء مدرسة مسائية للطلبة العراقيين المسيحيين اللاجئين في الاردن كما نشاهد في الرابطين التاليين:

https://www.facebook.com/OurLadyofCarmelschoolforIraqiChildren/videos/155486968720876/
https://www.facebook.com/240649916806455/posts/241224110082369/

18
ذكر غبطته في مقالة على موقع البطريركية انه عندما رشح المرحوم يوسف حبي نفسه لعضوية المجلس الوطني  ايام  الرئيس الراحل صدام حسين قال له بصراحة : ان ذلك غير مناسب لك ككاهن .
كما نعرف ان عضوية المجلس الوطني لم تكن  ذات بعد سياسي بل استشاري  ومع ذلك اعتبر عضويته فيه ليست مناسبة  له ككاهن وهنا اسال غبطته : هل يناسب غبطتك ككاهن تدخلك بالسياسة هذه الايام ؟!!!
ثم يورد غبطته انه رشح للأسقفية مرتين ولكن بسبب  علاقاته وصداقاته  وافكاره وانتقاداته لم يفز وهنا نحن امام حقيقة ذات وجهين متقابلين وهما ان يوسف حبي لم يصير اسقفا لانه صادق وان الذي يريد ان يصير اسقفا عليه ان يكون شيئا آخر ...
الحقيقة من معرفتي الشخصية بالأب المرحوم يوسف حبي انه كان وطنيا وكان ينتقد الأساقفة الذين لا يجيدون غير تربية كروشهم وكان يعمل حتى في منامه ولا يتوقف عن التفكير ويحترم الصغير والكبير ولا (يتملق ) !
رحمه الله

19
كتب عدد من الكتاب مقالات على هذا الموقع يهاجمون فيه موقف النائب عمانؤيل خوشابا ولست معنيا هنا بالرد على التفاهات التي اطلقوها ضد النائب المذكور ولايعنيني ايضا الخطاب العنصري للطرفين واتباعهما ولكن ما اثار انتباهي تجاهل او محاولة طمس الحقيقة من قبلهم جميعا وهي ان بيان البطريركية اعتبر عدم تلبية الدعوة كان  " تغيبا"  بعذر وهو بهذه الصيغة يعتبر النائب مرؤوسا ورئيسه هو النائب هوشيار قرداغ  لان الدعوات وجهت من خلاله وليس مباشرة من قبل الداعي وهذا كان واضحا من مضمون البيان لتكوين كتلة الأقليات برئاسة النائب  هوشيار كونه الفائز عن الرابطة الكلدانية !
هكذا دحض النائب عمانؤيل خوشابا هذا الادعاء فهو لم يتغيب بعذر وانما هو امتنع عن حضور لقاء او اجتماع هو غير معني به اصلا .
اما ترؤس البطريرك للاجتماع وليس اللقاء على طاولة مستطيلة جدا لا يجلس على حافتها الا شخص واحد وهو البطريرك وكما ورد في البيان وجه غبطته عدد من التوجيهات باعتباره مرجعهم الديني !
فهؤلاء الكتاب مدعوون لمناقشة هاتين النقطتين : التغيب وطريقة الاجتماع وليس هذه التفاهات التي تطرقوا لها في مقالاتهم !

http://www.ishtartv.com/viewarticle,83357.html

20
في ضوء الزيارة التي قام بها رئيس البرلمان العراقي الى مقر البطريركية ولقاءه  الموسع بغبطة البطريرك ومن معه من مطارنة وأعضاء رابطة كلدانية وشخصيات كلدانية وما ورد في بيان البطريركية  باعتبار هذه الزيارة تعبر عن أهمية ومكانة مسيحيي العراق ممثلين بغبطة البطريرك ومن معه فان الفرصة متاحة امام مجلس النواب ليجعل من هذه الأهمية والمكانة حقيقة ومصداقية وينتخب مواطنا مسيحيا مستقلا رئيسا لجمهورية العراق هذا المنصب المعنوي والشرفي الذي اذا تقلده مسيحي سينقل رسالة الى العالم الحر ان العراق الجديد قد تغير فعلا وسينطلق الى المستقبل بخطى متسارعة في ترسيخ الديمقراطية وقيم المواطنة  الحقة !
انني اذ اطرح اسمي كمرشح لهذا المنصب فانني ارشح به اي مواطن مسيحي مستقل يلقى قبولا من مسيحيي العراق وباقي مواطني العراق وقد طرحت اسمي كنموذج لمواطن مسيحي عراقي مستقل في عنوان هذه المقالة لحث القاريء على قراءة هذه المقالة القصيرة رغم اني لا اجد من تولى منصب رئيس الجمهورية منذ ٢٠٠٣ اكثر وطنية وإخلاصا مني ومن المؤكد انهم جميعا لم يكونوا مستقلين فان مجلس النواب مطالب بقرارات  جذرية وليست  ترقيعية ولا اصر على نفسي مرشحا ولكن العبرة ليست بالأقوال بل بالافعال الملموسة .

21
لا أظن ان قرار احالة كاهن كلداني لا يتجاوز الخمسين من العمر على التقاعد قد اتخذ في اجتماع كهنة بغداد الأخير الذي اعلن عنه يوم ١٣ / ٩ / ٢٠١٨ وانما من المرجح انه اتخذ في سينودس الأساقفة الذي عقد قبل ذلك بشهر . كما أظن ان قرار الإحالة على التقاعد من هذا النوع يتطلب موافقات من الكرسي الرسولي فإذا كان قد اتخذ يوم ١٣/ ٩ / ٢٠١٨ رغم ان هذا مستبعد فانه لم يكتمل لحد الان ولكن اذا تم اتخاذه في سينودس الأساقفة الأخير وقد حصلت موافقة الكرسي الرسولي  فان إعلانه ضمن إجراءات ادارية اعتيادية اخرى كالتنقلات الداخلية او الدراسات العليا لامر مستغرب .
هكذا فان حشر هذا القرار ضمن مقررات اعتيادية لاجتماع كهنة بغداد الأخير يثير التساؤلات ومنها :
١. لماذا الاعلان بهكذا طريقة مقتضبة .
٢. ما سبب الإحالة على التقاعد ؟ ان عدم ذكره يجعل مجالا للشائعات وخاصة انه تم ايقافه منذ ٥٢ شهرا !
٣. لقد تم التمديد لمطران بلغ سن التقاعد بينما تم احالة كاهن صغير السن الى التقاعد الا يثير هذا الشكوك ؟
هكذا الشفافية تتطلب الوضوح وإصدار بيان تفصيلي عن الاسباب للإحالة على التقاعد ولماذا تم ايقافه منذ اربع سنوات وأربعة اشهر ( انها مجرد وجهة نظر معروضة للمناقشة ) .

22
في مثل هذه الأيام من العام الماضي ارادت الكاريتاس الإيطالية ان تتخلى عن الاطفال العراقيين في الاردن حيث كانت لسنوات خلت تدعم دراستهم في خمسة مدارس  أهلية (مسيحية كاثوليكية ) كادت تنهار لولا هذا الدعم ولكن بفضل الضغوط التي مورست من قبل عدد من كهنة الكنائس العراقية في الاردن وخاصة كاهنا الكلدان والسريان وكذلك الكاريتاس الاردنية التي يعتبر هذا الدعم مشروعا مربحا لها ولارتباطاتها العضوية بإدارات ومالكي هذه المدارس (الكاثوليكية حصرا ) ثم التحرك الفعّال للسفير البابوي على اساقفة إيطاليا لاستمرار الدعم تم مع الساعات الاولى لبدء الدوام الدراسي في العام الماضي تبليغ أولياء الأمور بان الدعم سيستمر وهكذا التحق مجددا أبناؤنا وبناتنا بتلك المدارس واستمروا حتى انتهاء العام الدراسي ٢٠١٧-٢٠١٨ .
رغم ان إعداد المستفيدين خلال العامين الماضيين قد تناقص عما كان عليه في العامين الذين سبقتهما بسبب سفر إعداد جيدة الى استراليا (بشكل خاص) بعد مبادرة السيدة كارمن لازار لدى السفارة الاسترالية في عمان لترويج معاملات بدون كفيل ومع ذلك كان الصمت مطبقا هذا العام على الكاريتاس الاردنية بخصوص الدعم !
وهكذا كما يبدو ان ماقاله لي احد الأصدقاء : (( ابليس يعيق المحبة )) كان صحيحا ...فلقد تمكن ابليس من إقناع السفير البابوي في الاردن ان المسيحيين المهاجرين من العراق ((بطرانين)) وخاصة بعد زيارته الاخيرة في أعياد القيامة المجيدة الى سهل نينوى حيث عبر عن سعادته لالتقاءه بأهالي تللسقف خاصة الذين كانوا فرحانين لان قريتهم قد حررت من داعش وووو.... وتمكن ابليس ايضا من إقناع اساقفة إيطاليا بان بناء كنيسة مدمرة في الموصل اكثر أهمية وضرورة من دعم اطفالنا في الاردن !
انها رسالة مفتوحة الى البابا اننا لن نكون مجددا وقودا لحروب المافيا الإيطالية والصهيونية العالمية بحجج واهية وسنكافح حتى نوصل اطفالنا الى بر الأمان ليكون لهم مستقبل وليبقى الموتى يدفنون موتاهم !
وتبا لابليس

23
لست في مجال توجيه الانتقاد لغبطة البطريرك الجليل مار روفائيل لويس ساكو المحترم ولكن لاحظت على بيان صادر من اعلام البطريركية بصيغة مقالة باسم غبطته انه خلى من البديل اذا لم تتحقق مطالبه وهي لم تتحقق فعلا لانه مُذ تولى سدة البطريركية وهو يطالب بها ولكن دون جدوى فلا احد يسمع ولا احد يهتم ولن تتحقق لطالما بقيت العقلية التي تقود البلاد نفسها هي هي وهذه ادناه المطالَب المشروعة لغبطته كما وردت في نص المقالة :

يحتاج المسيحيون والأقليات الأخرى الى تطمينات للبقاء والتواصل مع تاريخهم ومواطنيهم. يريدون ان تنظراليهم الحكومة،  بنفس العين التي تنظر بها الى الآخرين، وان تُشعِرهم انهم مواطنون متساوون في الحقوق والواجبات. فالمواطنة لا تقوم على أساس الدين والمذهب، انما على قواسم مشتركة.

ثمة أمور تحتاج الى حسم سريع وواضح: كاحترام خصوصيتهم، ومناطقهم، وحمايتهم من أي جهة تستهدفهم، او أي قانون يظلمهم. إنهم يحتاجون الى بناء الثقة بينهم وبين جيرانهم، في المناطق المحررة من داعش، عبر إجراءات عملية: معاقبة الجناة، وتعويض الضحايا، واستعادة املاكهم، ورفع الألغام من حقولهم، واعمار مناطقهم وتحسين الخدمات ليعودوا الى ديارهم.



الوضع يتطلب استراتيجية مدروسة، لتحقيق العدالة الاجتماعية، وتكافؤ الفرص، وأيضاً التوعية والتنوير والتربية على ثقافة قبول الاخر، والاحترام المتبادل بين أهل الديانات، في البيت ودور العبادة، والمدرسة والمناهج، والمعلمين، ورفض أية اساءة الى أي مواطن، بسبب دينه او مذهبه او عرقه او جنسه.

بامكانكم العودة الى نص المقالة كاملة على موقع البطريركية .
انا شخصيا كباحث أكاديمي وجدت المقالة ناقصة لانها لم تتضمن البديل فكل ماذكره سيادته في المقالة نعرفه ويعرفه حتى من لا يقرأ ويكتب لانه واقع معاش كما تعرفه حكومات وأحزاب العراق بعد ٢٠٠٣ ولكن ان يكتبه هذه الأيام غبطته وفي فترة تشكيل الحكومة الجديدة من المؤكد ان له هدف يسعى اليه ولهذا كان ينبغي لغبطته ان يضع امام المعنيين البدائل التي سيعمل عليها هو ورئاسته الكنسية وشعبه المضطهد اذا استمروا بتجاهل هذه المطالَب المشروعة اذ ليس معقولا ان نظل نطالب ونطالب الى الأبد .

24
خطأ كبير يقع فيه المسيحيون عندما يعتبرون ان الهنا وإلههم هو اله واحد . وهنا علينا ان نميز بين اله الفلاسفة وآله الخبرة بالايمان . وعند العودة الى الشعوب القديمة فإنها لم يكن لها اله واحد وقد تكون مفاجأة للكثيرين القول ان اله ابراهيم واسحق ويعقوب لم يكن الاله الواحد وانما كان الها خاصا بهم  وحتى انهم لم يكونوا يعرفون اسمه وسموه فيما بعد " يهوى" ! ولما دخلوا فلسطين وأقاموا بين عشائرها وقبائلها وسكنوا قرب بيت ايل وذبحوا على مذبحه اعطوه اسما آخر وهو " ايلوهيم " حتى يميزونه عن اله البعل " ايل " ثم في مرحلة اخرى أسموه " ادوناي" وهذه كلها تسميات خاصة باله شعب ابناء يعقوب لكن في أوقات وأمكنة مختلفة عبر مئات السنين !
هذا الاله الخاص لم يكن الوحيد في العالم وانما هو اله خاص فلم يكونوا يقولون عنه " الله" وانما " الهنا" . وهذا يعني ان الشعوب الاخرى كان لها ألهتها الخاصة بها !
دعونا نتوسع قليلا بهذا الموضوع فهو مهم لان هذا الاله كانت له صفات ومنها انه غيور ينتقم من أعداءه ويحب محبيه ويلزم عبيده بوصاياه وهو يقاتل عنهم ويحميهم ويتقدمهم وهو يرزقهم ويباركهم وكل هذه ليس لانه " الله" وانما لانه ألههم هم فقط فلا يعنيهم الشعوب الاخرى لان لها ألهتها .
اما المسيحيون فان ألههم مختلف فهو اله مضحي قدم ابنه الوحيد ذبيحة ابدية عنهم لانه محب وبهذه الذبيحة صار العبور (الفصح) الى المصالحة معه متاحا ونهائيا .
لكن بين الحين والآخر يظهر الى السطح بعض ممن فقدوا بوصلة الايمان ليعلنوا ان ألهنا وإلههم هو واحد وهاهم في كل عام بعيد الأضحى يثبتون بالدليل انه ليس واحد فالهنا لا يريد ذبيحة بل رحمة واذا كان من ذبيحة ينبغي ان تقدم فقد سبق الهنا ان قدمها عنا جميعا انها ذبيحة ابنه على الصليب ! انهم ينكرون الصليب الذي يقوم على نتائجه الايمان المسيحي ثم يأتي ويقول : الهنا وإلههم واحد !!!
لا بأس ان تهيء الاخر بعيده فتقول له : عيد اضحى مبارك وايامك سعيدة وكل عام وانت بخير ولكن ان تقول له :
"ان الضحية التي قدمتها في هذا العيد هي رمز للمصالحة " فلماذا يا هذا صلب المسيح ومات وصار ذبيحة ابدية كما ندعي والا كما يبدو انه ضحى بنفسه باطلا ؟!!!

هذا نص كتبه احد القسس الكلدان في بغداد اليوم على صفحته بالفيس بوك ولن انشر الرابط ولا اسمه لاني لست  مثل رئيسه حتى اشهر به وانما اذكره فقط حتى ننتبه ونحذر " خمير الفريسيين" الذين يقولون بهذا تحت ذريعة " التعايش المجتمعي" فإذا كان الهنا وإلههم واحدا فلنشهر اسلامنا وانتهى !
يقول القس على صفحته بالفيس بوك :
(( الضحية هي رمز لإعادة العلاقة بين طرفين، عانوا من الم الابتعاد، وعيد الأضحى هو عيد عودة العلاقة الصحيحة والصحية بين الاخوة والأبناء والعائلة الواحدة، أمنياتنا وتهانينا القلبية بمناسبة عيد الأضحى لاخوتنا في العراق والعالم متأملين ان يكون عيدا لعودة العلاقات بين كل المتخاصمين من ابناء العائلة الواحدة والوطن الواحد والإله الواحد والأرض الواحدة.))

25

تم خلال الأيام الماضية الترويج لفديو (يؤ تيوب) على مواقع التواصل الاجتماعي يتضمن قصص خرافية عن انتقال مريم ام يسوع بالنفس والجسد جاعلا من مريم مشاركة في الفداء ! ولا تستند هذه القصص الى اي نص كتابي وانما تقاليد شعبية كانت متداولة بين المؤمنين منذ القرن الميلادي ورفضتها الكنيسة الاولى كما رفضت إنجيل مريم (إنجيل يعقوب) لانه يبرز دورا لمريم يخالف وصفها كما ورد في إنجيل لوقا :(( منعم عليها ، أمة الرب )) ! ان هذه القصص تكونت في مخيلة الرهبان الأوائل من شدة تعبدهم جعلتهم لا يميزون بين الحقيقة والخيال .
ان الكنيسة الاولى كانت حذرة في قبول اي شهادة عن مريم تجعلها ترتقي الى مرتبة المسيح  !
اننا لا نعرف ماذا سيحصل لنا بعد الموت ولكن اذا كنّا نؤمن ان يسوع قد قام فكذلك ينبغي ان نرجو قيامتنا ايضا فمريم نرجو انها تقوم بعد رقادها .
انني ادعو المختصين ان يوضحوا للمؤمنين ان هذه ليست الا قصص تقوية تعبر عن محبة المؤمنين بالقرون الاولى لامهم مريم ام المسيح .


https://youtu.be/iCfhTZp5owI

26
مرة اخرى يعبر غبطته عن مدى احترامه لتفكير شعبنا فهو لم يطلب من هذا الشعب غير الصلاة ... فلا هو بحاجة الى مشورة اي منهم متناسيا بتعمد ان بينهم اساتذة جامعات وأطباء ومهندسين ومعلمين وأدباء وفنانين ومزارعين وصناعيين ووو... الخ وما حاجته الى مشورتهم فهو في اي سينودس  يقدم ورقة عمل بنفسه لتقرأ ثم يتم النقاش في أمور اخرى لا علاقة لها بالورقة وأخيرا يقرأ البيان الختامي وترسل الورقة الى روما على انها مقررات السينودس !
مع ذلك ولأنني واحد من هذا الشعب فان من حقي الالهي باعتباري احمل كهنوت عام كما تعلمناه على يد احد هؤلاء الأساقفة في الدورة اللاهوتية ان أوجه مطاليب محددة للسينودس وهي :
١. أطالب غبطة البطريرك بتقديم استقالته فالمنصب او المكانة الجديدة التي تولاها مؤخرا تحتم عليه الا تكون شرفية كسلفه بل هو مؤهل ومستحق ان يتولى منصب الكاردينال ساندري وخاصة انه ومنذ توليه السدة البطريركية وهو يعمل على وحدة الكنائس الشرقية !
٢. أطالب بان يتضمن البيان الختامي بدعوة الأطراف ذات العلاقة لتأمين اعادة وحدة أراضي وبلدات ومدن سهل نينوى وازالة المظاهر المسلحة خارج القانون واحترام الوحدة الإدارية للاقضية والنواحي فيها باداراتها ومؤسساتها وعدم فرض سياسة الامر الواقع وان يتضمن البيان دعوة صريحة وواضحة لتدخل الأمم المتحدة بهذا الشأن .
٣. أطالب السينودس ان يقرر التعامل مع كل المؤمنين ضمن الكنيسة الكلدانية أينما وجدوا ولأي سبب كان بالتساوي من كل النواحي  وبخاصة الذين يتواجدون على أراضي تركيا ولبنان والأردن  !
٤. إلغاء قرارات ابعاد الكهنة والرهبان من الخدمة في الكنيسة التي اتخذت سابقا وبخاصة القس نوئيل والقس بيتر وكذلك اعادة النظر في التنقلات التي تمت بين الكهنة والاساقفة بدوافع شخصية وليس راعوية ، ان مبادلة مطران كندا بمطران سانتياغو كانت ولازالت مثار شكوك !
هكذا فانني اعتبر هذه المطالَب هي بداية مطالب اخرى ارجو ان يدونها المؤمنون في ردودهم على هذه المقالة .
طبعا لا يفوتني الا وان اضم صوتي الى صوت غبطته في دعوته للصلاة من اجل  نجاح اجتماع السينودس الكلداني  القادم وحسب الرابط ادناه :

https://saint-adday.com/?p=25059

27
وردتني الرسالة ادناه على بريد موقع عنكاوا وارغب بالتعقيب عليها كالآتي :
أتوجه بالسؤال الى كل من انزعج من مقالاتي التي تنتقد بعض التصرفات الموجودة الظاهرة على السطح التي لها علاقة بالكنيسة الكلدانية سواء كمؤسسة أو أشخاص (بطريرك ، اساقفة ، كهنة ، علمانيين ) .
السؤال هو :
ماهي الوسائل المتاحة لحرية التعبير داخل الكنيسة  الكلدانية ؟
هذا هو ردي على الرسالة ادناه وهو بسبب انني لم اجد مجالا يسمح لي بإبداء رأيي او إيصاله الى الشخص المعني وعندي أمثلة على ذلك :
١. نشر موقع البطريركية بعد اشهر من تولي غبطة البطريرك الحالي السدة البطريركية بيانا يشهر بكاهنين من أبرشية بغداد فكتبت تعليقا (كان متاح حينها ) وكان تعليقا مؤدبا انتقد فيه إصدار هذا البيان لانه " نشر غسيل وسخ " ويفتقر الى الحكمة فتم حذف تعليقي وعدم نشر اي تعليقات لي مستقبلا هذا قبل ان يتم تحديد التعليقات للجميع بعدد معين وبمواصفات خاصة (فقط مديح ومباركة وتهاني ) .
٢. راسلت غبطته على ايميل الموقع عدة مرات الى ان طلبت بإحالة رسالتي الى البطريرك الذي رد علي برسالة جوابية مطولة وتراسلنا بعدها على الايميل الخاص به عدة مرات وفي احداها أكد لي ثلاثة أمور :
١. يرحب بمراسلتي له باستمرار .
٢. لا يتدخل بسياسة موقع البطريركية .
٣. لك كل الحرية في الكتابة بالمواقع .
٣. ايضا موقع الفيس بوك للبطريركية   حضر تعليقاتي وكذلك صار مخصصا لفئة معينة وما ان لا يعجبهم اي تعليق حتى يحضروا صاحب التعليق نهائيا .
٤. بعد فترة حاولت ان اكتب لغبطة البطريرك ولكن لم يرد علي وتاكد لي اما انه غير اميله او عمل بلوك .
٥. استمريت بإرسال رسائل الى سكرتير البطريرك حينها (الاب سكفان متي ) وكان يرد علي حتى اننا تواصلنا على الفيس بوك لكن بعد سفره الى فرنسا انقطعت هذه الوسيلة بالاتصال بالبطريرك .
٦. عندما صار المطران باسل يلدو معاونا للبطريرك ومشرفا على موقع البطريركية استمر الموقع بطريقته بنشر المواضيع وامور اخرى عكست الضعف الإعلامي للقائمين عليه .
٧. صدر بيان من البطريركية يطلب مقترحات ل " تنشئة الكهنة" وقدمت مقترحات بالإيميل الى المطران باسل يلدو وكذلك المطران بشار ورده حسب ماورد بالبيان لكن لم يصلني إشعار من المطران باسل يلدو كالعادة بأنها وصلته فعدت وراسلت المطران بشار ورده واعتذرت منه بأنني ربما لست المعني بطلب المقترحات ورد سيادته علي باهتمام وأكد أهمية هذه المقترحات وان الدعوة كانت للجميع حتى العلمانيين وان جميع المقترحات ستوضع للمناقشة في السينودس الذي كان مزمع انعقاده في اربيل وقد وصلتني معلومة فيما بعد من داخل السينودس ان المطران بشار قد قرأ مقترحاتي على السينودس وكانت ضمن المناقشات .
٨. العديد من الأساقفة والكهنة الذين صادقوني على الفيس بوك ما ان لا يعجبهم تعليق لي حتى يلغي الصداقة ويعمل بلوك (واضح انهم ليس لديهم كارزما التبشير ) نفس الشيء حصل مع عدد من الصفحات مثل موقع الرعية الكلدانية في الاردن . (عندما عاتبت الاب زيد حبابة قال نفس كلام البطريرك انه لا يتدخل بالامور الإعلامية )!!!
٩. لم يزر البطريرك الاردن منذ المظاهرة الشهيرة التي خرجت ضده قبل ثلاث سنوات.كما لم يلتقي بالرعية لدى زيارته الى لبنان وواضح جدا انه شخص نخبوي يحب الظهور الإعلامي مع الشخصيات ولا أظن انه كمثل البطريرك بيداويد رحمه الله صاحب نهضة الكنيسة الكلدانية الحديثة . ( هذا انطباعي الشخصي )
١٠ . اسس الرابطة الكلدانية من نخبة خاصة تواليه .
بعد هذا الكلام أعيد نفس سؤالي  :
ماهي الوسائل المتاحة لحرية التعبير داخل الكنيسة الكلدانية ؟!!!
وكان هذا السؤال تعقيبا على طلب خاص بوقف انتقاد الكنيسة الكلدانية الذي وردني بالرسالة الخاصة ادناه :




تم حذف الرسالة الخاصة احتراما لرغبة مرسلها لذلك وبناء على طلبه

28

شاهدت الفديو في المنشور ادناه على الفيس بوك وقد كتب عضو في الفيسبوك كلاما جميلا وهو يشارك هذا الفديو وجدته مفيدا ان أشارككم به ، ارجو قراءة مفيدة :

كلمة حق يجب أن تقال :

الكنائس عموما تحتاج الى رجال

رجال مؤمنين موهوبين أتقياء ومتعلمين أكفاء .
رجال مؤمنين يقفون مع الحق في أصعب الظروف .
 رجال غيورين على مصلحة الكنيسة وتقدمها الروحي .
رجال نذروا أنفسهم لخدمة المسيح وكنيسته .
رجال يحبون الله ويحفظون وصاياه .

رجال لا ينتمون الى الأحزاب العالمية الشيطانية .
رجال لا تباع وتشترى ضمائرهم .
رجال لا يحبون العالم ومحبة المال .
رجال لا يحصلون على مراكزهم من قبل حكام هذا العالم .
رجال لم ولن يتحالفوا مع الشيطان ضد المسيح وكنيسته .
رجال .......................................................  .

مرض الكنيسة  المزمن هو : القائد الغير كفؤ الذي يجلس على كرسي السلطة الى أن يموت وهو  لم يعينه الله بالرغم من كل الادعاءات الباطلة أنه انتخب بحسب الأكثرية .
ومثال ذلك ( رئيسا الكهنة حنان وقيافا ) أيام المسيح .
وحتى لو حصل أنه كان مؤهلا لقيادة جمهور الكنيسة , لكنه بعد عدة سنوات ارتد وبرهن على فشله التام في ملء وظيفته في قيادة الكنسية وتقدمها الروحي , يرفض أن  يتنازل عن عرشه طواعية كما ادعى أنه شغل منصبه طواعية .
ان عدم تنازله عن الكرسي طواعية هو دليل قاطع أنه اختلس الكرسي واغتصبه .

فيبقى هذا المغتصب جاثم على صدر كنيسة المسيح الى أن يموت بحادث أو موت طبيعي نتيجة الهرم والشيخوخة .
وهو يبقى محافظا على الكرسي بفضل حفنة من الرجال المحيطة حوله , الذين يغدق عليهم من مال الكنيسة وليس من جيبه الخاص .

المصيبة والكارثة التي تحل بالكنيسة بعد موته ورحيله هي :
أنه قبل رحيله يكون قد تم تعيين مجموعة أشخاص وقع الاختيار عليهم ممن كانوا ساعدوا في تثبيت عرشه وهم يشكلون ما يشبه حزب داخل الكنيسة ضد حزب آخر أيضا داخل الكنيسة .

لذلك ينسحب  روح الله القدوس تدريجيا من الكنيسة ليأخذ مكانه روح ابليس الذي يقلع الحق الالهي ويغرس مكانه الضلالات  , فيغرق الكنيسة بالضلالات .
فجيل بعد جيل تترسخ تلك الضلالات وتتعمق بحيث تظهر للكثيرين أنها الحق الذي أمر به الله . 

في فترة حكم قائد الكنيسة المرتد الطويلة , يظهر بين طبقات الشعب المسيحي شباب رائعين مشحونين بالغيرة المقدسة وهم غيورين ومؤمنين وأكفاء والكثير منهم يحمل شهادات عالية وهم شباب مثقف ومتعلم بكل معنى الكلمة , لكنهم وجدوا باب الخدمة أمامهم موصد باحكام .
مما يجعلهم يتحولوا الى مجالات أخرى في الحياة ليبدعوا فيها وسجلوا مهارات ومنحوا امتيازات  وشهادات تقدير من المؤسسات التي خدموا فيها .
في حين كان من المفروض أن عطاءهم هذا يكون ملكا لكنيسة المسيح ليبدعوا فيها .

وا أسفاه ! وا أسفاه  , على الفرص الذهبية الكثيرة التي أتاحها الله لكنيسته وضيعها من يدعون أنهم قادة الكنيسة .
https://www.facebook.com/100000043719096/posts/2026356547375783/

29
تتذكرون مصطلح كان موجودا قبل ٢٠٠٣ وهو " المكرمة " . هذا المصطلح من حيث معناه اللغوي ينطبق على مثل عمال الكرم الذين عملوا بالكرم فساوى رب العمل بين من عمل النهار كله وبين من عمل ساعة واحدة فقط بان اعطاهم جميعا دينارا واحدا وهو استحقاق عمل لنهار كامل ، لكن في العراق قبل ٢٠٠٣ حرف المعنى ليصيرتلبية   الحق منة أو الأقل من الاستحقاق مكرمة .
في مؤسساتنا الكنسية ولأحدد الكلدانية منها (ليس لان البقية ليس فيها ولكن لاني لست مطلع على مايجري فيها) يقيم المطران باموال المطرانية مشاريع تجارية أو خيرية ثم يتحدث عنها كمكارم من لدنه أو تنبري اْبواق مدفوعة الثمن سواء بشكل مباشر او غير مباشر لتعظمه وتمجّده . ومطران آخر بل مطارنة يضطروا ليكونوا موجودين في وبعد قداس في دول الجوار فيخرج من جيبه ورقة (فئة ١٠٠ دولار) ويعطي واحد أو اثنين بعينهم ولا غيرهم من فضلة خيره ليس لانه لا يستطيع ان يعطي الجميع وانما لانه تواجه مضطرا مع ذلك الواحد اذ هو ذهب الى تلك الدولة لا ليزورهم ويعاضدهم وانما للعلاج أو حضور مؤتمر او نقطة عبور للطيران الى دولة اخرى في أوربا او امريكا .... لكن ستفهم المغزى من التخصيص عندما (يصادف ) ان مطرانين او اكثر مروا بنفس المكان لكن في تواريخ مختلفة قد منوا بمكرمتهم لشخص محدد دون غيره ولاقلها بوضوح لمن لم يفهم القصد : انها مكافأة  سكوت أو لقاء خدمات شخصية .
كل هذا لا بأس به ، لكن ان يتم تبذير اموال الكنيسة الضخمة (نسبيا) على نشاطات لا تخص الدور الذي ينبغي ان تقوم به الكنيسة ومؤسساتها في المجتمع فهذا هو الفساد بعينه . ومن الأمثلة على ذلك : تغطية مصاريف انشاء الرابطة الكلدانية والتبرع الى مشروع اعادة إعمار قرى سهل نينوى الذي تبنته البطريركية الكلدانية كأن هذه ليست مسؤولية الدولة العراقية مع العلم ان سهل نينوى لازال لحد هذه اللحظة منطقة تنازع مسلح ! ومثال آخر جديد وهو تجميع العشرات من الأساقفة والكهنة الكلدان في روما لحضور احتفال وضع القبعة الكاردينالية على  رأس غبطة البطريرك وكم من المبالغ صرفت على النقل والإقامة وكذلك تعطل الخدمات الكنسية في ابرشياتهم .
الأدهى من ذلك ، اختلاق حجج واهية  لإيقاف النشاطات الكنسية مثل ماحصل في احدى الابرشيات بالادعاء ان السبب تدهور الوضع الأمني بينما الحقيقة سبب اخر ليس موضوعي بل ذاتي .
لا اعرف متى ينتفض الشعب الكلداني على هذه المؤسسة الكنسية الكلدانية  التي تبيع رعيتها بقبعة !
 

30
وأخيرا ، وضعت على رأس غبطته القبعة الكاردينالية وسط احتفالات استمرت أسبوعا أو اكثر شارك فيها معظم اساقفة وكهنة الكلدان من كل أنحاء العالم . طبعا مبروك له وخاصة انه كان فرحا جدا بها وبكل تأكيد هي مكافأة على  جهاده من أجل الا يخلو الشرق الأوسط من مسيحييه فهي رغبة البابا وغبطته يستحقها .
في مقال سابق قلت ان كل اساقفتنا في الشرق الأوسط يستحقون ان يكونوا كرادلة فلولا المسيحية في الشرق لكانت المسيحية في العالم اندثرت منذ زمان والحقيقة انه لا يوجد مسيحية في العالم وكل مايظهر الى السطح منذ الحرب العالمية الثانية بأسم المسيحية هو بالحقيقة " الانسانية " الموجودة حتى عند الملحدين بل ثبت ان الملحدين هم الأكثر انسانية .
ما أثار انتباهي هو هذا العدد الكبير من اساقفة وكهنة الكلدان الذين حضروا من كل بقاع العالم ليحتفلوا مع غبطته وبه لمدة تزيد على أسبوع وقد أثار عندي تساؤل اعتبره مشروعا وهو : كم بلغت مصاريف هؤلاء ومعهم غبطة البطريرك لحضور هذا التجمع الاحتفالي ، من مصاريف نقل وإقامة وامور اخرى بغض النظر عمن دفعها ؟!!! فقد نشر احد هؤلاء الكهنة منشورا على الفيس بوك بعد عودته الى المدينة التي يخدم بها في دولة كبرى أظهر بفلم يشكر فيه عدد من المتطوعين (متطوع يعني يعمل بالمجان) وهم يعملون في إكمال اساسات مغارة الكنيسة فقلت في قلبي ، كم نحن مستغفلون نحن العلمانيين الذين كنّا او لازلنا نعمل بالكنيسة بالمجان سواء بالبناء او التعليم او اي خدمات اخرى او المتبرعين منا بالمواد او الأموال  ليذهب بها او بغيرها هؤلاء الأساقفة والكهنة لا ليمجدوا الله الاب فيحولوها الى رحمة لكل فقير او محتاج او مهجر او لاجيء وانما ليمجدوا بها إنسانا من التراب والى التراب سيعود (اطال الله في عمره) !
هل سيقدم غبطته لشعبنا الكلداني كشف الحساب المطلوب بهذه المصاريف أم انه سيتجاهل ذلك وخاصة انه اصبح كاردينالا فنحن مجرد رعية يسوقها بعصاه كما يشاء ؟!!!

31
لفت انتباهي الاستاذ مايكل سيبي وهو يقول في مقال اخير له على موقع كلدايا ان غبطة البطريرك ساكو  استخدم في تصريح له كلمة " التفافة" بدلا من " التفاتة" مشيرا الى العطف الأبوي للبابا الذي اغدقه على غبطته بان اختاره كاردينالا ليكون واحد مشرقيا من بين مئات الكرادلة لدى بابا روما ... وقد وجدت في هذه الإشارة من غبطته انتقاصا بكنيستنا المشرقية لانها الوحيدة الباقية على الايمان المسيحي الحقيقي سواء بنوع الايمان أو بعدد المؤمنين الحقيقيين فلم يبقى ايمان بالكنائس الغير المشرقية الا ايمان الصور والتماثيل والذخائر أما المؤمنون الغير مشرقيون فما هم بمؤمنين مسيحيين وانما مؤمنون كاثوليك لا يعرفون التعبد لله ولا السجود له وانما التعبد للصور والتماثيل والتمسح بها حتى يستنكفون ان يقولوا " نحن مسيحيون" بل يسمون أنفسهم " كاثوليك" فقط .
هكذا نجد ان استحقاق كنائس المشرق التي هي في شركة مقدسة مع البابا هو ان يكون كل اسقف فيها كاردينالا وذلك ليس منة بل ينبغي ان يكون واحدا من اسس الشركة "المقدسة" والا فإنها ليست شركة بل تبعية (مع الأسف ، هذا هو واقع الحال) فأي شركة هذه يمن فيها البابا على بطريركنا الجليل بهذا المنصب أو باي السلطات الاخرى التي هي حصرا بالبابا كتنصيب اساقفة وغير ذلك لسنا في مجال ذكرها هنا الان ؟!!!

32
 سيدي القاضي :
اعترف باني قد تلقيت مالا من احدهم  حتى أنكر ابي فرفضته !
لا تظن سيدي انني رفضته لانه ثمن بخس فالحقيقة ان ابي لا يساوي  فلسا وقد كنت أنوي منذ ان ماتت  والدتي أن أنكره وما منعني ذكراها فقط !
لقد رفضت الثمن لان الذي عرضه علي علمني درسا ان كل شيء يخصني ثمين حتى ان كان لا يساوي فلسا فانه يساوي كل شيء لانه يخصني .
الان سيدي القاضي : أحكم بيني وبينه فهو من انكرني وأنكر اخوتي واخواتي وحرمنا كل شيء ... فبعد موت والدتي أخذ الميراث الذي لها والذي ورثته عن ابيها وامها وبدده هنا وهناك ولازال ... انه في كل شهرين يتزوج من جديد ويسافر معها في شهر عسل ولا يقيم ايا منا على امواله بغيابه فنذهب الى قصر والدتنا المرحومة نستجدي البواب كسرة خبز ورشفة ماء فلا يعطينا قائلا ؛ اعذروني فقد أمرني ابوكم إنكركم كما هو انكركم مُذ رفضتم ان تقبلوا يده لان كان عليها دماء ذبيحة قدمها لألاه غير الهكم !
الان سيدي ، أحكم بيننا وبينه ، اليس من حقنا أن ننكره ؟!!!

33
تنوي جهات معينة (كلدانية) إقامة احتفالية اكيتو في عمان  في يوم الاثنين ٩ نيسان وسيتم حجز مركز تجاري سياحي هو كنيسة مارشربيل والساحة الملحقة بها وستتضمن الاحتفالية دبكات ورقصات شعبية كلدانية وأناشيد وطنية كلدانية وعراقية وأغاني مختلفة ويقال انها ستنتهي بقداس ماروني ؟!!!
ان مألفت نظري هو اختيار يوم ٩ نيسان وهو ثاني ايام العيد بينما كان بالإمكان اختيار يوم الاثنين  ٢ نيسان وهو الأقرب الى ١ نيسان  كما يمكن إقامة قداس كلداني في الساحة (اذا منعنا من إقامته داخل الكنيسة ) خاصة وانه لن يكون قداس يوم الاحد الاول من نيسان حيث أقيم البارحة السبت قداس عيد السعانين .
ان اختيار يوم ٩ نيسان كما ارى لم يكن موفقا فعيد اكيتو ينبغي ان يقترن الاحتفال به بيوم نصر كعيد السعانين وخاصة ان يوم الاحد سيكون عطلة للمسيحيين في الاردن فكان هو الانسب لإقامة الاحتفالية وخاصة انه الاول من نيسان .
وربما بعض القرّاء لا يعرف سبب الاعتراض على يوم  ٩ / ٤ فهو لأن في هذا  اليوم   قضي على حضارة تمتد ل ١٠٠٠٠سنة وبدأ العراق عهدا ظلاميا لا نعرف نهايته ، فهل نحتفل بهذا العيد في يوم مشؤوم وكارثة على الشعب العراقي وبلا شك على شعوب المنطقة ايضا ؟!!!

34
الامومة استمرار الحياة (صيرورة) :
لا ارغب في جرح مشاعركم تجاه امهاتكم لكن كانت لدي فكرة مذ كنت صغيرا وتعمقت هذه الفكرة بمرور الزمن مع تقدم العمر والتعلم والخبرات حتى صرت اباً !!! الفكرة ببساطة اننا نادرا ما نقوم بفعل (جيد)بدون غاية او هدف وليس بالضرورة ان تكون الغاية او الهدف من الخارج بل يمكن ان يكون من الداخل مثلا ارضاء النفس او الضمير او الغرور الشخصي (راجع مثل الفريسي والعشار) !
نفس هذه الفكرة تطورت عندي لتصف دور الام في حياة الابن والبنت ! لكن الفارق ان الامومة الى جانب كونها ارضاء لحاجة نفسية ذاتية وليس (موضوعية مثل حالة الفريسي) هذه الحاجة النفسية هي نفسها موجودة في الابوة لكن الى جانب ذلك فان الامومة هي ايضا بل بالدرجة الاساس حاجة بيولوجية !!!هذه الحاجة البيولوجية موجودة في كل الكائنات الحية بما في ذلك النباتات !!!بعض الكائنات الحية لا تعيش (اطفالها) الا بموتها !!! ببساطة وخاصة لحد عمر السنتين الطفل هو جزء (منفصل) من جسم الام فهو لايختلف بايولوجيا عن اي جزء بجسمها !!! لذا الام التي ترفض طفلها الرضيع هي مريضة بايولوجيا !!!
ناتي الى الحاجة النفسية الذاتية وهي موجودة عند الام والاب معا : اي ان الام هي محتاجة لان تكون ام فالذي يقدم الخدمة ليس الام بل الابن او البنت لانهما يعطيانها هذا الشعور الذي لا يشعر به من ليس لها ابن او بنت !!! الاب كذلك ينطبق عليه هذا الكلام !
في حالة التبني الاحادي الذي يقوم به رجل وامراة لم ينجبا اطفال فان هذا التبني هو حتما ارضاء لحاجة نفسية ذاتية عند احدهما او كليهما والا فهي حاجة نفسية موضوعية في الحالات الاخرى !
خلاصة كلامي : ان الامومة هي استمرار للحياة (صيرورة)
وكل عيد ام والامومة بخير

فارس ساكو

35
رسالة مفتوحة الى غبطة البطريرك ساكو :

غبطة البطريرك مار روفائيل لويس ساكو المحترم :
تحية طيبة
في اخر ردود أفعالكم على مايجري في العراق من تطهير ديني منظم أبديتم انزعاجكم بل واستاءكم مما يتعرض له شعبنا والاقليات الاخرى . هذه المرة لم تتركوا جهة مسؤولة لم تنتقدوها واعتبرتم ان الحل في دولة مواطنة ...
بغض النظر عن تمنياتكم وتمنياتنا فان الحقيقة هي اننا منذ سقوط الدولة العراقية الحديثة عام ٢٠٠٣ نتعرض الى تطهير ديني منظم بدءا بالدستور والقوانين التالية ومرورا بالتهجير والتهميش والاقصاء والقتل والخطف والاستيلاء على الممتلكات وكل انواع التقييد والمحاصرة الفكرية والاجتماعية وانتهاءا بداعش ولهذا انتم مدعوون اليوم وهذه قد تكون الفرصة الاخيرة لنا ان تطالبوا بشكوى واضحة وصريحة من المجتمع الدولى ممثلا بالأمم المتحدة والاتحاد الأوربي والدول المتباكية علينا اننا والاقليات الاخرى نتعرض الى تطهير ديني من قبل الدستور والقوانين النافذة والمجتمع الاسلامي المتطرف والعصابات الاجرامية وعلى المجتمع الدولي ان يتحمل مسؤولياته .
الرب يبارككم والسلام معكم
اخوكم وابنكم بالمسيح
فارس ساكو

36
ارجو الا أكون كمن يضرب تحت الحزام في معركة اصلاحية من اجل ان تعود كنيسة المسيح كما أنشأها سيدها ورأسها يسوع المسيح عندما اعتبر ان الفكر البولسي هو انحراف واضح عن رسالة يسوع الناصري الذي اقامه الله وجعله ربا ومسيحا (حسب بطرس ) ! لقد بحثت في كل أسفار العهد الجديد لم اجد رسولا غير بولس يقول بفكره الا هو فهو صاحب :
١. نظرية الخطيئة الأصلية .
٢. فكرة التبرير بالايمان لا بالاعمال .
٣. الكفارة بدم المسيح وذبيحة العهد الجديد الابدية .
لقد عاش يسوع المسيح يهوديا والتزم بالناموس حتى ان كتاب الاناجيل لم يتجنبوا ان يذكروا انه اختتن في اليوم الثامن رغم ان اناجيلهم التي كتبوها كتبت باليونانية وهي موجهة الى الأمميين ! حتى تبشيره كان موجها الى اليهود وكان يتجنب غيرهم وانعكس ذلك على تلاميذه من بعده الا بولس المدعو (بنفسه لنفسه) ليكون رسولا للأمم !
لقد خطف بولس رسالة المسيح وغير وجهتها بحيث كان ينبغي تسميتها بالعقيدة البوليسية وليس العقيدة المسيحية ! ومن شدة التفاصيل والتعقيدات التي أدخلنا فيها بولس صار يواجه التشكيك في الكنائس التي بشرنا ان المسيح لم يقم ! فما الحاجة الى قيامة المسيح اذا كان موته على الصليب كفارة وذبيحة ابدية ؟!!!حتى اننا نسمي عيد القيامة بعيد الفصح وهو ما نجده فقط في فكر بولس من خلال رسائله حتى ان برنابا اختلف معه وافترقا !
حاول في القرن الثاني عدد من المفكرين ان يعيدوا النظر بالفكر المسيحي (البولسي) لكنهم اتهموا بالهرطقة والبدعة ولاقوا الحرم والنفي وحتى القتل !
انا اعتقد ان ايماننا المسيحي مقيد بالفكر البولسي المنحصر بشخص المسيح ولا سبيل الى حريته الا باستبعاد الفكر البولسي !
المقال للمناقشة

37
لازال القوميون الجدد مصرين على ان آشوريو اليوم يعودون في اصولهم الى آشوريين الامس وكذا بالنسبة للكلدان والسريان وغيرهم .من حق اي شخص ان يدعي باي قومية يشاء ولكن ليس من حقه ان يدعي ما ليس فيه اي انا كلداني لاني ادعي انني كلداني وليس لان نسبي يمتد الى الكلدان  فانا استطيع ان اثبت ادعائي ولكن لا استطيع ان اثبت نسبي الى كلدان قبل ثلاثة آلاف سنة .
كتب احدهم قبل ايام ان العرب ليسوا كلدان ردا على ادعائي ذلك وكنت قد قصدت عرب العراق فما الذي يثبت لك ان العرب المسلمين لما غزوا العراق لم يعربوا كلدانييه اضافة أسلمتهم ؟!!! هل كل عرب العراق الحاليون قد قدموا من الجزيرة العربية ؟!!! الغريب ان بعض القوميين يرفضون ربط قوميتهم بالمسيحية بل ينكرونها فهم بالأساس ملحدون دخلوا من باب القومية ومع ذلك لما يذكر أمامهم صلة عرب اليوم بكلدان الامس يرفضون ذلك فالعرب تعني بالنسبة لهم الاسلام وبينما الكلدان تعني لهذا الغرض فقط المسيحيون !
البعض يستند الى الكتاب المقدس على ما يتوافق مع مزاجه فإلى هذا البعض اتوجه بالسؤال :
يقول الكتاب ان ابراهيم خرج مهاجرا من آور الكلدانيين وينتسب اليه ابوا العبر والعرب فماذا كان ابراهيم الذي خرج من آور الكلدانيين ؟!!! هل كان عربيا او عبرانيا او ماذا ؟!!!
ثم أيها القوميون بماذا انتم تتابهون إنكم تنسبون انفسكم الى الاشوريين والكلدانيين ... هل يفتخر الابن بابيه اذا كان قاتلا ومجرما ؟!!!
كل ذلك تفعلوه من اجل المناصب والامتيازات !
ان كل قومي ينكر مسيحيته التي حمت وابقت تراثه الأدبي والتاريخي واللغوي الى اليوم من خلال مؤسسات الكنيسة هو مدعي وكاذب . هذا الكلام ليس موجها الى القوميين الذين يربطون بين إيمانهم المسيحي وبين تراثهم وتاريخهم الإنساني القومي !
اخر شيء أقول : المكون الأصيل ليس اي قومية مدعية وانما كل عراقي يعتز بعراقيته وانتماءه لهذا الوطن !

38
كتابة التاريخ :
اشعر بالفخر والاعتزاز عندما اقرأ تاريخ اجدادنا الكلدان حيث عظمة حضارتهم الشاخصة على الارض او التي سجلتها كتب التاريخ !
لكن كما يعرف الجميع ان تكرار قراءة نفس الموضوع ونفس التفاصل يجعل القاريء يمل بل ينفر ليس فقط من تاريخه بل من حياته وناسه ووجوده بل ينهار كل شيء أمامه حيث يشعر بخيبة أمل ان هذا التاريخ لا مستقبل له !
أقول هذا حتى أدعو القوميين الكلدان الى ان يقدموا بصيص أمل حقيقي بالمستقبل وأرجوهم ان يكتبوا تاريخ المستقبل .... نعم تاريخ مستقبل بمعنى ان تكتبوا عن أطباءنا ومهندسينا وعلماءنا وخبرائنا وفنانينا وإبطالنا المعاصرين .... ان تكتبوا تاريخ مستقبل بمعنى إبداعاتنا وابتكاراتنا وإنجازاتنا وحتى احلامنا اليوم وغدا ....
كفى نقيم جمعيات تحت اسم ثقافية ثم تقتصر على الحفلات والمشروبات والمطاعم والدومبلة .... فهل يستجيب القوميون لرجائي ؟!!!
اذا لا يستطيعوا ان يفعلوا ذلك او ان لا يوجد مادة موضوع للكتابة عنه فهذا يعني ان كل كلامهم عن الحضارة الكلدانية وتاريخ الكلدان الزاهر هو بلا معنى .... فليصمتوا وكفى !

فارس ساكو

39
بعد المقالة التي نشرها الاخ زيد ميشو عن القس عامر ساكا ومطالبته للمتضررين بالتنازل عن حقهم لمساعدته في تجاوز أزمته قمت بإنزال  منشور على صفحتي الفيس بوك يتضمن صورة له يقدس في احد القداسات وطلبت فيه صلاة من اجل شفاء نفسه والرحمة والمغفرة بمناسبة الباعوثة وقد لقي المنشور إعجابات كثيرة رغم ان المنشور كان للأصدقاء فقط كما وردتني تعليقات تبارك مبادرتي هذه ولكن كما يبدو ان مداخلات احد الأصدقاء السلبية دفعت احد كهنة كندا وهو صديقي على الفيس بوك ان يطلب مني على الخاص ان احذف المنشور بعد ان شكرني على مبادرتي ولكنه قال ان هذا المنشور سيكون له مردود سلبي على (أخيه بالكهنوت) الاب عامر ساكا ... فوجدت احتراما لطلبه وفي ضوء ردود الفعل السلبية على مقال الاخ زيد ان احذف المنشور على الفيس بوك  رغم انه كان مجرد طلب صلاة لا اكثر !
لم يمضي على حذفي المنشور سوى ساعة واحدة وظهر منشور على الفيس بوك يتضمن رسالة للمطرانمار باوي اسقف كندا موجهه الى السيد رئيس وزراء كندا ينتقد فيه ظهوره في صورة (مشكوك بصحتها) يرتدي تي شيرت عليه صورة تمثل العشاء الأخير يظهر سخرية لشخوص يسوع وتلاميذه (رغم اني لا اتفق معه) ومكتوب عليها  happy birthday  !
أدناه رابط المنشور ولا اعرف اذا كان من الممكن فتحه للجميع


https://www.facebook.com/GoodShepherdChaldeanCathedral/posts/1751475785159989

وقد قمت بالتعليق عليه لكن تعليقي حذف  !!!
لكوني اعتبر الموضوع مهما وحتى أمارس حقي في حرية التعبير فقد شاركت المنشور مع مقدمة توضيحية أعيد كتابتها في ادناه


عندما يضحك الدكتاتوريون على عقول المؤمنين البسطاء وهذا نموذج :
١. ماهي الاساءة في هذه الصورة حتى يترك هذا المطران واجباته ويكتب هذه الرسالة ؟!!!
٢. الكلدان أقلية ضمن كاثوليك ومسيحيي كندا فلماذا ينبري هذا المطران لتوجيه رسالة لوحده علما ان رئيس الوزراء الكندي هو مسيحي ايضا وكان يحتفل بعيد الميلاد كما هو واضح بالصورة !
٣. ماذا فعلت مطرانيته للمسيحيين المضطهدين في الشرق الأوسط فهي الوحيدة بين كنائس كندا التي تمتنع عن تبني الكفالات الكنسية (طبعا بأمر البطريرك) وتعطي الفرصة  لمكاتب اللصوصية تبتزهم بمباركة كهنتها !
٤. انه يختصر اضطهادنا في اوطاننا " بالسخرية " وكما يبدو انه هاجر هو نفسه من العراق لهذا السبب ويظن ان شعبنا مشكلته الوحيدة هي السخرية !
تبرئت الحكمة من بنيها !

40
كل عام وفي مثل هذه الأيام يحتفل المسيحيون بأسبوع الوحدة المسيحية وقد رغبت هذا العام  ان اكتب عن هذا الموضوع . لدى قراءتي لسفر التكوين ورد هذا النص :
1 وَكَانَ أَهْلُ الأَرْضِ جَمِيعاً يَتَكَلَّمُونَ أَوَّلاً بِلِسَانٍ وَاحِدٍ وَلُغَةٍ وَاحِدَةٍ.
2 وَإِذِ ارْتَحَلُوا شَرْقاً وَجَدُوا سَهْلاً فِي أَرْضِ شِنْعَارَ فَاسْتَوْطَنُوا هُنَاكَ.
3 فَقَالَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ: «لِنَصْنَعْ طُوباً مَشْوِيًّا أَحْسَنَ شَيٍّ». فَاسْتَخْدَمُوا الطُّوبَ بَدِيلاً لِلْحِجَارَةِ بِالطُّوبِ، وِالْحُمْرَ بَدِيلاً للطِّينِ.
4 ثُمَّ قَالُوا: «لِنُشَيِّدْ لأَنْفُسِنَا مَدِينَةً وَبُرْجاً يَبْلُغُ رَأْسُهُ السَّمَاءَ، فَنُخَلِّدَ لَنَا اسْماً لِئَلّا نَتَشَتَّتَ عَلَى وَجْهِ الأَرْضِ كُلِّهَا».
5 وَنَزَلَ الرَّبُّ لِيَشْهَدَ الْمَدِينَةَ وَالْبُرْجَ اللَّذَيْنِ شَرَعَ بَنُو الْبَشَرِ فِي بِنَائِهِمَا.
6 فَقَالَ الرَّبُّ: «إِنْ كَانُوا، كَشَعْبٍ وَاحِدٍ يَنْطِقُونَ بِلُغَةٍ وَاحِدَةٍ، قَدْ عَمِلُوا هَذَا مُنْذُ أَوَّلِ الأَمْرِ، فَلَنْ يَمْتَنِعَ إِذاً عَلَيْهِمْ أَيُّ شَيْءٍ عَزَمُوا عَلَى فِعْلِهِ.
7 هَيَّا نَنْزِلْ إِلَيْهِمْ وَنُبَلْبِلْ لِسَانَهُمْ، حَتَّى لَا يَفْهَمَ بَعْضُهُمْ كَلامَ بَعْضٍ».
8 وَهَكَذَا شَتَّتَهُمُ الرَّبُّ مِنْ هُنَاكَ عَلَى سَطْحِ الأَرْضِ كُلِّهَا، فَكَفُّوا عَنْ بِنَاءِ الْمَدِينَةِ،
9 لِذَلِكَ سُمِّيَتِ الْمَدِينَةُ «بَابِلَ» لأَنَّ الرَّبَّ بَلْبَلَ لِسَانَ أَهْلِ كُلِّ الأَرْضِ، وَبِالتَّالِي شَتَّتَهُمْ مِنْ هُنَاكَ فِي أَرْجَاءِ الأَرْضِ كُلِّهَا.
بغض النظر عن التفسير الديني لهذه الرواية فإنها إشارة الى توق البشر الى الوحدة الانسانية لكن الوسيلة كانت بالانغلاق على الذات ومحاولة الوصول الى الله من خلال الوحدة الانسانية التي تجعل لها اسما يخلد ! هكذا كانت اللغة هي الوسيلة التي يتم تشتيت هؤلاء البشر لأنهم حاولوا موحدين مسك الله !
هنا تكمن المفاجأة  عندما تكلم بطرس في سفر اعمال الرسل لناس الشتات وسمعوا بطرس الذي كان يتكلم بالسريانية البسيطة (السورث) وليس العبرية او اليونانية كل بلغته :

وَلَمَّا جَاءَ الْيَوْمُ الْخَمْسُونَ، كَانَ الإِخْوَةُ مُجْتَمِعِينَ مَعاً فِي مَكَانٍ وَاحِدٍ،
2 وَفَجْأَةً حَدَثَ صَوْتٌ مِنَ السَّمَاءِ كَأَنَّهُ دَوِيُّ رِيحٍ عَاصِفَةٍ، فَمَلأَ الْبَيْتَ الَّذِي كَانُوا جَالِسِينَ فِيهِ.
3 ثُمَّ ظَهَرَتْ لَهُمْ أَلْسِنَةٌ كَأَنَّهَا مِنْ نَارٍ، وَقَدْ تَوَزَّعَتْ وَحَلَّتْ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمْ،
4 فَامْتَلأُوا جَمِيعاً مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ، وَأَخَذُوا يَتَكَلَّمُونَ بِلُغَاتٍ أُخْرَى، مِثْلَمَا مَنَحَهُمُ الرُّوحُ أَنْ يَنْطِقُوا.
5 وَكَانَتْ أُورُشَلِيمُ فِي ذلِكَ الْوَقْتِ مُزْدَحِمَةً بِالْيَهُودِ الأَتْقِيَاءِ الَّذِينَ جَاءُوا إِلَيْهَا مِنْ أُمَمِ الْعَالَمِ كُلِّهَا.
6 فَلَمَّا دَوَّى الصَّوْتُ، تَوَافَدَتْ إِلَيْهِمِ الْجُمُوعُ، وَقَدْ أَخَذَتْهُمُ الْحَيْرَةُ لأَنَّ كُلَّ وَاحِدٍ كَانَ يَسْمَعُهُمْ يَتَكَلَّمُونَ بِلُغَتِهِ.
7 وَاسْتَوْلَتِ الدَّهْشَةُ عَلَيْهِمْ. فَأَخَذُوا يَتَسَاءَلُونَ: «أَلَيْسَ هَؤُلاءِ الْمُتَكَلِّمُونَ جَمِيعاً مِنْ أَهْلِ الْجَلِيلِ؟
8 فَكَيْفَ يَسْمَعُ كُلُّ وَاحِدٍ مِنَّا لُغَةَ الْبَلَدِ الَّذِي وُلِدَ فِيهِ؟
9 فَبَعْضُنَا فَرْتِيُّونَ، وَمَادِيُّونَ، وَعِيلامِيُّونَ. وَبَعْضُنَا مِنْ سُكَّانِ مَا بَيْنَ النَّهْرَيْنِ وَالْيَهُودِيَّةِ، وَكَبَّدُوكِيَّةَ، وَبُنْتُسَ، وَأَسِيَّا،
10 وَفَرِيجِيَّةَ، وَبَمْفِيلِيَّةَ، وَمِصْرَ، وَنَوَاحِي لِيبِيَّا الْمُواجِهَةِ لِلقَيْرَوَانِ. وَبَيْنَنَا كَثِيرُونَ مِنَ الرُّومَانِيِّينَ الزَّائِرِينَ،
11 يَهُوداً وَمُتَهَوِّدِينَ، وَبَعْضُ الْكَرِيتِيِّينَ وَالْعَرَبِ. وَهَا نَحْنُ نَسْمَعُهُمْ يُكَلِّمُونَنَا بِلُغَاتِنَا عَنْ أَعْمَالِ اللهِ الْعَظِيمَةِ».
12 وَأَخَذَ الْجَمِيعُ يَسْأَلُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضاً فِي دَهْشَةٍ وَحَيْرَةٍ: «مَا مَعْنَى هَذَا كُلِّهِ؟»
13 أَمَّا بَعْضُهُمْ فَقَالُوا سَاخِرِينَ: «مَا هُمْ إِلّا سُكَارَى!»


تذكروا ان البشر بنوا برجا ليصعدوا الى الله فيخلدوا باسمهم فتتبلبل السنتهم ويتشتتوا  لكن هنا روح الله ينزل ويحل على التلاميذ فياخذوا التكلم باسم يسوع المسيح فيسمع الشتات كل بلغته فلا أظن انها صدفة او عن غير قصد ان يكتب هذا في سفر اعمال الرسل  وانما هي مقابلة  ولتكن ادبية او لاهوتية فالنتيجة واحدة .
لقد توحد الحضور على اسم موحد لهم وهو اسم يسوع المسيح ولم تمنعهم اختلاف لغاتهم ودولهم عن ان يتوحدوا باسم يسوع المسيح  لا باسم كبرياءهم وتطاولهم على الله كما سنقرأ في عظة بطرس التالية :

14 فَوَقَفَ بُطْرُسُ مَعَ الرُّسُلِ الأَحَدَ عَشَرَ، وَخَاطَبَ الْحَاضِرِينَ بِصَوْتٍ عَالٍ، وَقَالَ: «أَيُّهَا الْيَهُودُ، وَيَا جَمِيعَ الْمُقِيمِينَ فِي أُورُشَلِيمَ! أَصْغُوا إِلَى كَلامِي لِتَعْلَمُوا حَقِيقَةَ الأَمْرِ!
15 لَيْسَ هؤُلاءِ سَكَارَى كَمَا تَتَوَهَّمُونَ، فَالنَّاسُ لَا يَسْكَرُونَ فِي السَّاعَةِ التَّاسِعَةِ صَبَاحاً.
16 وَلَكِنْ هَذَا مَا قِيلَ بِلِسَانِ النَّبِيِّ يُوئِيلَ:
17 يَقُولُ اللهُ: فِي الأَيَّامِ الأَخِيرَةِ سَأَسْكُبُ رُوحِي عَلَى جَمِيعِ الْبَشَرِ، فَيَتَنَبَّأُ بَنُوكُمْ وَبَنَاتُكُمْ، وَيَرَى شَبَابُكُمْ رُؤىً، وَيَحْلُمُ شُيُوخُكُمْ أَحْلاماً.
18 فِي تِلْكَ الأَيَّامِ أُفِيضُ مِنْ رُوحِي عَلَى عَبِيدِي كُلِّهِمْ، رِجَالاً وَنِسَاءً، فَيَتَنَبَّأُونَ.
19 سَأُجْرِي عَجَائِبَ فَوْقُ فِي السَّمَاءِ وَعَلامَاتٍ تَحْتُ عَلَى الأَرْضِ، حَيْثُ يَكُونُ دَمٌ وَنَارٌ وَدُخَانٌ كَثِيفٌ!
20 وَقَبْلَ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمُ الرَّبِّ، ذلِكَ الْيَوْمُ الْعَظِيمُ الشَّهِيرُ، سَتُظْلِمُ الشَّمْسُ، وَيَتَحَوَّلُ الْقَمَرُ إِلَى لَوْنِ الدَّمِ.
21 وَلَكِنَّ كُلَّ مَنْ يَدْعُو بِاسْمِ الرَّبِّ يَخْلُصُ!
22 فَيَا بَنِي إِسْرَائِيلَ، اسْمَعُوا هَذَا الْكَلامَ: إِنَّ يَسُوعَ النَّاصِرِيَّ رَجُلٌ أَيَّدَهُ اللهُ بِمُعْجِزَاتٍ وَعَجَائِبَ وَعَلامَاتٍ أَجْرَاهَا عَلَى يَدِهِ بَيْنَكُمْ، كَمَا تَعْلَمُونَ.
23 وَمَعَ ذَلِكَ فَقَدْ سَمَحَ اللهُ، وَفْقاً لِمَشِيئَتِهِ الْمَحْتُومَةِ وَعِلْمِهِ السَّابِقِ، أَنْ تَقْبِضُوا عَلَيْهِ وَتَصْلُبُوهُ وَتَقْتُلُوهُ بِأَيْدِي الأَثَمَةِ.
24 وَلكِنَّ اللهَ أَقَامَهُ مِنْ بَيْنِ الأَمْوَاتِ نَاقِضاً أَوْجَاعَ المَوْتِ، فَمَا كَانَ يُمْكِنُ لِلْمَوْتِ أَنْ يُبْقِيَهُ فِي قَبْضَتِهِ!
25 فَإِنَّ دَاوُدَ يَقُولُ فِيهِ: كُنْتُ أَرَى الرَّبَّ أَمَامِي دَائِماً فَإِنَّهُ عَنْ يَمِينِي لِئَلّا أَتَزَعْزَعَ.
26 لِذَلِكَ فَرِحَ قَلْبِي وَتَهَلَّلَ لِسَانِي. حَتَّى إِنَّ جَسَدِي سَيَرْقُدُ عَلَى رَجَاءٍ.
27 لأَنَّكَ لَنْ تَتْرُكَ نَفْسِي فِي هُوَّةِ الأَمْوَاتِ، وَلَنْ تَدَعَ وَحِيدَكَ الْقُدُّوسَ يَرَى فَسَاداً،
28 هَدَيْتَنِي سُبُلَ الْحَيَاةِ، وَسَتَمْلأُنِي سُرُوراً بِرُؤْيَةِ وَجْهِكَ!
29 أَيُّهَا الإِخْوَةُ، دَعُونِي أَقُولُ لَكُمْ صَرَاحَةً إِنَّ أَبَانَا دَاوُدَ مَاتَ وَدُفِنَ، وَقَبْرُهُ مَازَالَ عِنْدَنَا حَتَّى الْيَوْمِ.
30 لأَنَّ دَاوُدَ كَانَ نَبِيًّا، وَعَارِفاً أَنَّ اللهَ أَقْسَمَ لَهُ يَمِيناً بِأَنْ يَجِيءَ الْمَسِيحُ مِنْ نَسْلِهِ وَيَجْلِسَ عَلَى عَرْشِهِ،
31 فَقَدْ تَكَلَّمَ عَنْ قِيَامَةِ الْمَسِيحِ كَمَا رَآهَا مُسْبَقاً، فَقَالَ إِنَّ نَفْسَهُ لَمْ تُتْرَكْ فِي هُوَّةِ الأَمْوَاتِ، وَلَمْ يَنَلْ مِنْ جَسَدِهِ الْفَسَادُ.
32 فَيَسُوعُ هَذَا أَقَامَهُ اللهُ مِنَ الْمَوْتِ، وَنَحْنُ جَمِيعاً شُهُودٌ لِذَلِكَ.
33 وَإِذْ رُفِعَ إِلَى يَمِينِ اللهِ، وَأَخَذَ مِنَ الآبِ الرُّوحَ الْقُدُسَ الْمَوْعُودَ بِهِ، أَفَاضَهُ عَلَيْنَا. وَمَا تَرَوْنَهُ الآنَ وَتَسْمَعُونَهُ هُوَ نَتِيجَةٌ لِذَلِكَ.
34 فَإِنَّ دَاوُدَ لَمْ يَرْتَفِعْ بِجَسَدِهِ إِلَى السَّمَاءِ. ثُمَّ إِنَّهُ هُوَ نَفْسَهُ يَقُولُ: قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: اجْلِسْ عَنْ يَمِينِي
35 حَتَّى أَجْعَلَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئاً لِقَدَمَيْكَ.
36 فَلْيَعْلَمْ يَقِيناً بَنُو إِسْرَائِيلَ جَمِيعاً، أَنَّ اللهَ قَدْ جَعَلَ يَسُوعَ، هَذَا الَّذِي صَلَبْتُمُوهُ أَنْتُمْ، رَبّاً وَمَسِيحاً!»
37 فَلَمَّا سَمِعَ الْحَاضِرُونَ هَذَا الْكَلامَ، وَخَزَتْهُمْ قُلُوبُهُمْ، فَسَأَلُوا بُطْرُسَ وَبَاقِي الرُّسُلِ: «مَاذَا نَعْمَلُ أَيُّهَا الإِخْوَةُ؟»
38 أَجَابَهُمْ بُطْرُسُ: «تُوبُوا، وَلْيَتَعَمَّدْ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْكُمْ بِاسْمِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ، فَيَغْفِرَ اللهُ خَطَايَاكُمْ وَتَنَالُوا هِبَةَ الرُّوحِ الْقُدُسِ،
39 لأَنَّ الْوَعْدَ هُوَ لَكُمْ وَلأَوْلادِكُمْ وَلِلْبَعِيدِينَ جَمِيعاً، يَنَالُهُ كُلُّ مَنْ يَدْعُوهُ الرَّبُّ إِلهُنَا!»
40 ثُمَّ شَهِدَ بُطْرُسُ لِلْحَاضِرِينَ وَوَعَظَهُمْ بِكَلامٍ كَثِيرٍ آخَرَ، قَائِلاً: «اخْلُصُوا مِنْ هَذَا الْجِيلِ الْمُنْحَرِفِ!»
41 فَالَّذِينَ قَبِلُوا كَلامَهُ مِنْهُمْ تَعَمَّدُوا. وَانْضَمَّ فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ نَحْوُ ثَلاثَةِ آلافِ نَفْسٍ.


هكذا نجد ان ماوحدهم هو اسم يسوع المسيح ولكن على اي اساس ؟!!!
المسيحيون هذه الأيام مختلفون  فيما بينهم على القوميات والعقائد والسلطات بينما توحد المسيحيون الأوائل على اسم يسوع المسيح  وعلى ايمان واحد وبسيط (وكذلك عظيم ) وهو الايمان بان يسوع الذي تم صلبه قد قام والذي يُؤْمِن بذلك سينظم الى مملكته التي لها اسمه (المسيح) وليس اسمهم (الأنا) !
ارجو ان تصل الفكرة وان ينزل الجميع عن أبراجهم العالية سواء تلك القومية او العقائدية او السلطوية ويلتقوا على ارض مشتركة واضحة فالإيمان المسيحي الأساس لايقوم على القومية ولا على العقائد ولا على السلطات بل على الايمان بإنسان واحد اسمه يسوع المسيح قام (علامة انتصار على الباطل والظلم ) فهل ستصل ؟!!!
مامعنى الايمان المسيحي الذي يجب ان يوحدنا ؟
نحن لا ينبغي ان نؤمن على اساس انه من الماورائيات وانما على اساس انه تعبير عن رسالة المسيح التي هي وحدة وسلام ومحبة وهذا الكلام لا يوجه فقط الى المسيحيين وانما وايضاً الى كل البشرية التي هي مدعوة للوحدة الانسانية من اجل الانسان ووجوده . 

41
نشر مؤخرا قِس كلداني شاب ومتحمس منسوب الى أبرشية بغداد لكنه من قرية كرمليس الكلدانية القريبة من الموصل منشورا على الفيس بوك مفاده انه سيقام قداس في مدينة الموصل بمناسبة أعياد الميلاد المجيد . وهي  كما يبدو محاولة من غبطة البطريرك  مار لويس ساكو لبث روح الامل  وتشجيع عودة المسيحيين الى الموصل .... وهي محاولة  ليس فقط انها ستبوء بالفشل كسابقاتها على مختلف الاصعدة بما يتعلق بقضايا شعبنا المسيحي المظلوم بل وايضاً سيسجلها التاريخ كمساهمة منه تسليم أبناء شعبنا الذين سيستجيبون  لدعواته بالعودة الى الموصل للقتل والإذلال والاستضعاف والاستعباد .
انا لست بصدد محاكمة نوايا غبطته فالله وحده الديان وهو عادل ولكن يحق لي أحاكم أهليته وذكاءه الرعائي فكم من مرة حاول إرضاءهم وإقناعهم دون جدوى وكم قدم مبادرات وهاهي اخر الردود أتت من كركوك على فم ولسان شيخ من شيوخ الجوامع في كركوك هذه المدينة التي كان مطرانها ثم جعل عليها صديقه المطران الجليل يوسف توما الذي امتلئت فترة رئاسته لاسقفيتها بالمبادرات ... اما اذا كان يعتقد ان ذلك تصرف فردي فتلك مصيبة عظيمة ! يقول المثل العربي : (( لا يلدغ المرء من جحر مرتين )) وها ان العقارب والأفاعي لا تختبيء في جحور وانما تظهر أمامنا مواجهة وتتحدانا اذا كنّا سنتجنبها وننجو وأما رعاتنا فانهم يدفعونا اليها دفعا قائلين انها عقارب وافاعي اليفة لان فلان وعد وفلان استنكر وفلان تعهد وكل هؤلاء الفلانين لا سلطان لهم على اطفال بيوتهم الصغار فكيف بالخارجين عنهم وهم الأكثرية !
طيب ياغبطة البطريرك ماهي الرسالة التي تريد ان توجهها ولمن ؟ فإذا كانت للتكفيريين فهم لن يأبهوا لا بك ولا برسائلك وسيفعلون ما يعتقدون ان دينهم امرهم به وأما اذا كنت تريد ان توجهها لمسيحي الموصل فالحقيقة التي انت تعرفها ان اهلنا مسيحيي الموصل كان معظمهم قدم في اربيل او دهوك او سهل نينوى والقدم الاخرى في الموصل منذ عام ٢٠٠٣ والحمد الله الذي ختمها بداعش التي اخرجت منها القدم الثانية لتسلم البقية الباقية ومع ذلك هل سيشارك المطران المهاجر الى استراليا (من غير شروط دائرة الهجرة ) في قداس الامل والعودة ؟!!!
الحقيقة ان ماتريده هو اضاءة غرفة سوداء مغلقة !!!

فارس ساكو
٢٣ / ١٢ / ٢٠١٧

42

أشارك غبطة البطريرك مار لويس ساكو خيبات الامل التي تحدث عنها في بيانه الأخير الذي تجدون رابطه اخر المقال  خلال العقود الاخيرة ولن أكون في مجال توجيه نقد او انتقاد ولا حتى تعقيب لما تضمنه بيانه لكن سأجعله رؤوس نقاط لأعبر عن وجهة نظري الخاصة بي والتي اذا اتفقت مع طروحات غبطته أو اختلفت ارجو الا تسجل كمؤشر باي تجاه وليست لا تخطئة ولا تصويب فغبطته له كل الحق في التعبير عما يعتقده صحيحا وانا كإنسان مسيحي عراقي لي الحق في ان اعبر عن وجهة نظري ....
ذكر غبطته ان المسؤولين العراقيين لم يتعظوا من مآسي الحروب وكأننا اتعظنا نحن المسيحيين من كل مأجرى لنا فكم مرة وضعنا ثقتنا بهؤلاء المسؤولين وكم مرة لم يكونوا اهلا لها ليس لأنهم ارادوا ولم يستطيعوا وانما لأنهم ليسوا اهلا للثقة اصلا فمعظمهم لاعبون بمصائر الشعب وليسوا رعاة للشعب !
يعود غبطته ليلقي اللوم على القيادة الكوردستانية عندما يقول بقصد : (( بسبب استفتاء الأخير )) فهو لم يقل : (( بسبب الاستفتاء الأخير )) وهنا يوجد فرق كبير بالمعنى فما حصل لم يكن بسبب الاستفتاء لانه حق مشروع للشعب الكوردستاني المظلوم طيلة ١٠٠ سنة وانما لانه مرحلة جديدة من لعبة الصراع الوهمي بين اللاعبين المحسوبين على الشيعة وبين اللاعبين المحسوبين على الكورد فبقاءهم في السلطة والنفوذ مستمد من إدامة هذا الصراع ولا يوجد شخص عاقل واحد لا يعرف ان هذه المرحلة كانت لابد منها ... ان ما اقصده اننا وضعنا ثقتنا في طرفين وبدأنا الإعمار في منطقة الجميع يعرف منذ ٢٠٠٣ انها جعلت " ارض حرام " اي منطقة عمليات عسكرية حتى يوم امس قرأت نداء لقس كلداني يدعو الناس في كرمليس لترك شبابيك بيوتهم مفتوحة لانه سيتم تفجير ألغام قريبا منها فكيف تم اعادة الناس (إجبارهم ) للسكن في منطقة لم تنظيفها من حقول الألغام ؟!!!
لن أقول كما قال غبطة البطريرك بسماحته " رجاء" بل ساقول كما قال المسيح " يا ملاعين اين تهربوا من غضب الرب " فاعملوا أعمالا تليق بادعاءاتكم والا فأنتم مجرموا حرب يجب ان تحاكموا امام محكمة الجنايات الدولية لأنكم اتفقتم على تجعلوا ملايين من البشر يعيشون في " ارض حرام " ولن تخدعوا اي منا بدموع التماسيح والكلمات المعسولة !

فارس ساكو
٠٦ / ١١ / ٢٠١٧

http://saint-adday.com/?p=19987

43
تتسارع الأحداث ويتم تغيير المحافظ ثم القائمقام ثم مدير الناحية ! فشلت كل المظاهرات والتوسطات لإعادتهم وانتهى الامر بتكليف واحد من المطلاع وآخر من البدون ! انا شخصيا لا أظن بهذه التغييرات ان البصرة ستصير محافظة إيرانية ولا تصير قضاءا كويتيا ! ستستمر المظاهرات والاعتصامات وعلى الاحتلال ان يواجه نفسه وعليه ان يقرأ التاريخ جيدا والا يصح توجيه هذا السؤال : الى اين انت ذاهب ؟!!!

44
اذا كان العراق سيتم تقسيمه بعد استقلال الكورد بدولتهم فالاولى ان تقوم دولة للمسيحيين على المناطق التي كانوا يقطنون  بها قبل تأسيس الدولة العراقية عام ١٩٢٠ وتشمل كل المناطق المسيحية كالقرى او غيرها التي  كان يسكنها المسيحيون بواقع مالايقل عن ( ٥٠ ) عائلة مسيحية  وان تكون دولة فيدرالية تشمل المناطق المعزولة !
يبدو هذا الطلب غير منطقي وغير واقعي وكأن طلب استقلال شعوب اخرى هو المنطقي والواقعي ؟!!!
ان ارضنا الحقيقية تشمل كل العراق وجنوب وتركيا الحالية وأعالي الفرات وأطراف الجزيرة  ودوّل الخليج فأي منطق هذا وأي حق بان تقام دولة للكورد على اراضينا وهل نحتاج الى ادلة لنثبِّت ان أراضي كوردستان كلها (ربما نستثني بعض الجبال على حدود تركيا وإيران والقرى الواقعة في وديانها ) هي أراضي شعبنا التاريخية !
مثلما يعتبر الكورد ان حقوقهم قد هضمت عند تشكيل الدولة العراقية ونحن الان بعد حوالي المئة سنة فإننا بعد مئة سنة سنقول ان حقوقنا قد هضمت عند تشكيل دولة كوردستان  عام ٢٠٢٠ ! فلماذا لا نحل الموضوع من الان ونعيش كلنا بسلام ؟!!!

45
كما اعتدت ان اكتب باختصار شديد قدر الإمكان :
انا اتفق تماما مع ما قاله البطريرك ساكو (لكني لا اعرف اذا كان خلف الكواليس يقول نفس الشيء او يفعل كما يقول ) وعندما اتفق مع ما قاله فذلك ليس تملقا او محاباة !
فهل سيدافع من قصدهم بكلامه عن أنفسهم  ام .... ؟!!!

http://saint-adday.com/?p=17845

46

يردد لاعبونا السياسيون هذه الأيام تسمية " المكون الأصيل " في محاولة لاقتناص الحقوق التي هي بالحقيقة مجرد مكاسب وقتية لن تستمر لانها ليست حقوق وانما ادعاءات بحقوق !!!
دعونا قليلا نناقش هذه التسمية " المكون الأصيل " فماذا المقصود بها : هل المسيحيون ومن يثبت انهم سكان البلد الأصليون وغيرهم قدموا من خارجه  ام الكلدان السريان الاشوريين ومن يثبت إنهم الحاليون هم احفاد سكان البلد الأصليون وغيرهم قدموا من خارجه فهل المقياس اللغة والدين لتحديد المكون الأصيل ؟!!!
ان المطالبة بحقوق المكون الأصيل إنما تحجيم له لانه ان انحصر بالمسيحيين او الآراميين الحاليين لن تتجاوز حقوق الحيوان في محمية طبيعية !!!
هكذا اخلص الى القول ان ذلك ليس الا انتقاص للحقوق لهذا ادعو الى إطلاق هذه التسمية على كل العراقيين الذي هم عبروا فوق الطائفية والقومية والديانة و(العنصرية ) ليكونوا عراقيين فحسب وهذه ال(فحسب) لا تصغر العراق بل تكبره !

47
ترددت كثيرا وانا اكتب هذا الكلام  ولكن مثلما سبق لي ان انتقدت  مرات عديدة موقع البطريركية كذلك حان الوقت لتوجيه نفس النقد الى موقع كلدايا !
لقد تم افراغ الموقع من محتواه التعليمي والاعلامي وتحول الى منبر لإدارة الصراعات ضد ادارة الكنيسة الكلدانية وخاصة غبطة البطريرك ساكو . ولا ادري ماهي هذه الجرأة والجسارة حتى يقوم الموقع بإرسال ايميلات بمقالاته المفلسة الى عشرات من الأشخاص  الكتاب محاولا استمالتهم او إقناعهم بسوء ادارة غبطة البطريرك  لا لشيء الا لان اثنين او اكثر من القسس الذي يديرونه قد طردوا من الكنيسة الكلدانية وهنا أودّ ان احيي حضرة القس أيوب شوكت الذي آثر الصمت على ان يظهر اي نوع من انواع الوقاحة التي يظهرها اخرون تجاه السلطة الكنسية  !
الحقيقة انا كعلماني ورغم الموقف السلبي الذي مورس ضدي من قبل المؤسسة البطريركية  ورغم ماتعرضت من اذى من قبل احد المطارنة الا انني لازلت لحد هذه اللحظة لا املك القدرة او القابلية ان اتطاول او اتجاوز بكلام  غير لائق على السلطة الكنسية فلا ادري اي مؤمنين بالمسبح هؤلاء يستطيعون ذلك او تقبل تربيتهم او اخلاقهم المسيحية  ان يفعلوا ذلك !
انها دعوة صادقة مني لكل من دعم وساند وتعاطف مع هؤلاء المطرودين الا يفقد التوازن المسيحي فيروج لاساءاتهم خاصة عبر ذلك الموقع وفِي الوقت الذي يعتبر الدفاع عن النفس والدفاع عن الحق هما امران مشروعان فان تحقيق ذلك يتم بكل الوسائل اللائقة التي لا تتضمن التشهير والاساءة الاخلاقية وتحريف المواقف!
الحمد لله انني لم أكن يوما منحازا ضد شخص او مع شخص وانما كنت اعبر عن وجهة نظري كما أظن انها صحيحة ومن نفس المنطلق أوجه دعوتي هذه .

48

ملاحظة : ما كتبته في هذا المقال ليس دينونة لشخص القس زيد حبابة وانما وفقط ممارسة لحقي في الرد دفاعا عن نفسي وبقية اخواني المسيحيين الخارجين من العراق الباحثين عن ملجأ لهم من الاضطهاد والتهميش والاهانة التي تعرضوا لها في بلدهم الام وهو نقد لظاهرة او ظواهر عشناها في السنوات الاخيرة في ظل ادارة الكنيسة الكلدانية منذ سنوات قليلة وإذا كان من اتهام لابد ان يوجه فهو للرأس الأعلى للكنيسة الكلدانية وليس للقس زيد حبابة الذي يبذل مجهودا استثنائيا بل مستحيلا لخدمة مؤمنين ليس لهم بناية لإقامة القداس !
ان القس زيد حبابة هو محل تقدير واحترام واذكر هنا انه القس الوحيد الذي زارني منذ عام ٢٠٠٠ بصفته كاهن الرعية حتى انني طيلة وجودي انا وعائلتي في شمال العراق لثمان سنوات لم يزرني اي كاهن رعية !

اتذكر ان القس فيليب هيلايي كان يقول لمن يخدم في الكنيسة ثم فجأة يتصرف تصرفا غير مناسب :(( انت مثل البقرة الحلوب بعد ماتنحلب تتفس (تضرب) السطل وتكب الحليب )) ! هذا ماحصل فعلا يوم امس في كنيسة الفرير بعمان واليكم القصة :
قبل ايام وصلتني رسالة قصيرة من بيت الرعية الكلدانية هذا نصها : ((تفضل استلم كوبون الاثنين 3 نيسان ساعة 4:30 في كنيسة الفرير- جبل الحسين)) . بالحقيقة كان عندي موعد مهم في مكان قريب بالساعة ٥:٣٠ اي بعد ساعة فذهبت الى كنيسة الفرير مع تخمين ان توزيع الكوبونات لن يتاخر اكثر من نصف ساعة وهذا ماحصل فعلا لكن المفاجأة كانت ان توزيع الكوبونات لم يتم في الساعة ٤:٣٠ ولم يكن السبب في ذلك امر خارجي بل مخطط له ! لقد قام النائب البطريركي الكلداني القس زيد حبابة بجمع القادمين لاستلام الكوبونات في داخل الكنيسة والقى عليهم كلمة اقل مايمكن ان يقال عنها انها ((غير لائقة)) !
في الحقيقة انا وصلت الساعة الرابعة والنصف ولا اعرف متى كان قد بدأ بكلمته ولا اعرف مافاتني منها ، سأسرد هنا جملة من النقاط التي طرحها والتي سمعتها بنفسي :
١. الكنيسة ليست مسؤولة عنكم وعن لجوئكم : لم تقل لكم الكنيسة ان اخرجوا من العراق وهاجروا فأنتم من اخترتم قراركم بحرية لذا أنتم مسؤولون عن قراركم وليس لكم على الكنيسة اي حق في انتقادها اذا لم تساعدكم فهي ليست مؤسسة مساعدات وبإمكانكم ان تنتقدوا الامم المتحدة والكاريتاس لكن الكنيسة ليس من حقكم .
٢. بذلنا جهود لتوفير المواد : انا منذ ثلاثة أشهر اعمل في كل الاتجاهات لتوفير هذه المواد الغذائية فقد جمعت أموال من كلدان مقيمين ومن اخرين وكذلك الفرنسيين بل وبعض منكم لاجئين لكن تبرعوا يقولون نحن لسنا محتاجين فأرجو اللي مامحتاج لا يأخذ او هو بنفسه يعطيها للي محتاج . كثيرون منكم يروحون الى الكنائس الانجيلية وتأخذون منها مساعدات وانا اعرفهم وعندي قوائم بهم لكن لن اعلن من هم فانا سأترك ذلك لضميرهم !
٣. القيل والقال : كلام كثير يقال ((هنيالهم اللجنة مبربعين !!!)) بينما اللجنة فقط لتوزيع الكوبونات صارلهم اسبوع في عمل مضني و((ليش الكنيسة فقيرة ؟!!!)) نعم الكنيسة فقيرة فهي يادوب تكمل واجبها تجاه اللاجئين في سهل نينوى والموصل (في الداخل) وخلف الله على مطارنة إيطاليا يدعمون دراسة اطفالنا في المدارس الأهلية بالأردن ولمعلوماتكم احنا هنا مو كنيسة بل رعية لان ماكو كلدان اردنيين اصليين فليس عندنا اي موارد خاصة بالكنيسة حتى القداديس والتعليم المسيحي وغيرها نقوم بها في كنائس اخرى ! وانا أقدس بالأسبوع بثلاث مكانات (ربما عدد اربع أماكن) وكل شي علي فهذا القال والقيل ماكو داعي اله اصلا زين من الكنيسة خصصت كاهن حتى يخدم هنا !!!
بعد إنهاء كلمته دعا القس خليل للحديث عن موضوع مشروع ال ((١٠٠)) دولار وحسبما فهمت انه يوجد منظمة او شخصيات أمريكية كانت قد تبرعت لعدد معين ((٢٥٠)) عائلة بمبلغ ((١٠٠)) دولار شهريا وقد كلفته بتوزيعها طيلة السنتين الماضيتين !!! وهو يدعي بانه ملزم بتوزيعها على هذه العوائل بالتحديد ولا غيرها . ثم سمح القس خليل بسماع بعض التعليقات ولما اشتد كلام المعلقين والسائلين تدخل القس زيد حبابة لينهي كل شيء متذرعا بضيق الوقت !!! مما قطع إمكانية التعقيب والرد على كلمته !
لهذا انا مضطر الى ان أعقب على كلمته هنا في هذا المنبر وكذلك على الحدث باكمله وكالاتي :
١. قلت ان كلمته كانت ((غير لائقة)) لانها لم تكن في اجتماع مخصص  لمناقشتها وإنما هي استغلال لحاجة المستمعين والتفاف على الغاية من الحضور المحددة بالرسالة القصيرة التي كتبت نصها فضلا عن ماتناولته من اتهامات وإهانات (ترجع على صاحبها الأصلي ) وتجاوزات ودينونات و.... الخ .
ان الكنيسة هي كنيستنا وليست كنيسة عصابة الإكليروس لكن كما يبدو ان مايسمى قادتها جعلوا من أنفسهم عبيدا لسيد هذا العالم فلا يعبدون الله بالروح والحق وانما عبادتهم مادية مرتهنة بالأرض والتاريخ فيغالطون الحقيقة والواقع وهو اننا لم نكن نعيش في نعيم الجنة في العراق حتى نتركه بمحض ارادتنا وحريتنا ونتحمل مسؤولية قرارنا بل نحن هجرنا وقتلنا وشردنا من ارضنا وكنائسنا ووطننا ! وإذا كان البعض منا قد ذهب مضطرا في البداية الى مناطق اخرى في العراق فهذا لا يعني اننا في وطننا بل القصص كثيرة عن معاناة شعبنا في تلك المناطق ! ان موضوع انتقاد الكنيسة يقوم على ان قادتها تصرفوا بأنانية لمجدهم الشخصي وليس بمحبة مسيحية ففضلوا الحجر والتراب الذي لا حياة فيه على حياة ومستقبل أفراد وجماعة شعب الكنيسة ! انا ومن وحي السعانين القادم لو كنت مكان قادتها لبعت الكنائس التي لم يعد لها مؤمنين ولتصير مساجد او اي شيء اخر وبمالها اساعد أبناء الكنيسة أينما كانوا ! نعم السلطة الكنسية تستحق الانتقاد (وهو قليل بحقها) لان اموال الكنيسة ليس أموال اي واحد من الإكليروس بل هي اموال الشعب التي يجب ان تصرف عليه بالحق والعدل والرحمة .
نأتي الى موضوع جمع المساعدات فانه عمل وجهد يشكر عليه وانا عندي احساس بانه صادق في النوايا والنتائج وليس عندي شك في ذلك لكن ليس ضروريا اعلان ذلك وخاصة بهذا الأسلوب كأنه ((متفضل)) لانه هذا اقل مايمكن ان يفعله من يتصدر المسؤولية فها الله الاب من فرط محبته لأبناءه البشر بذل ابنه ليصلب ويموت من اجلهم ومن اجل خلاصهم ولست في مجال استعراض نصوص الكتاب المقدس التي تتحدث عن الخدمة المجانية والتضحية والعمل الذي يسند الايمان  لكني ساقارن كلامه هذا بكلام قادة الكنائس الانجيلية الذين يساعدون المحتاجين بغض النظر عن دينهم وقوميتهم وطائفتهم ومنهم نحن الكلدان فانا سمعت منهم هذا الكلام : (( أنتم هجرتم وسلبتم كل شيء الا المسيح العامل فيكم فان كانت محنتكم نقمة عليكم فهي علينا نعمة من الله لانها أعطتنا فرصة لا تتاح دائما حتى نطبق وصايا الانجيل المقدس فعندما نقف الى جانبكم ونساعدكم فإننا نثبت اننا نعمل ذلك للرب يسوع المسيح )) (( نعتذر لأننا مقصرون معكم فأنتم تحملون صليب المسيح بصبر ونحن نهنئكم إنكم ستنالون مجدا باسم يسوع المسيح )) . وهكذا الكنائس الانجيلية تقدم مساعداتها للمحتاجين عموما وكأنها هي محتاجة لتقديمها وهي ليس لها غير هذا الغرض فلا تطلب منك ان تصير إنجيليا ولا غير ذلك وبسبب هذا الأسلوب اللائق ((الفائق اللياقة)) يقبل الكثيرون من غير المسيحيين الايمان بالمسيح بينما يعمل قادة كنائسنا الى نفور وابتعاد أبناء الكنيسة الكلدانية وهذه الحالة ليست جديدة بل قديمة وهي مرتبطة بالسلطة المستلبة من قبل الإكليروس للكنيسة فهذه السلطة جعلت من الكاهن  دكتاتورا ليس فقط لانه يعتقد ان هذا هو دوره وانما لان أسقفه هو دكتاتور ويمارس دكتاتوريته عليه وبطريركه دكتاتور ويمارس دكتاتوريته عليه .
نأتي الى موضوع فقر الكنيسة بالحقيقة الكنيسة الكلدانية ليست فقيرة بدليل ان البطريرك يتبرع بمبالغ كبيرة لجهات وامور لا يمكن ادراجها في باب : (( مساعدة المحتاج )) بل في باب : (( تجميل الصورة )) فمثلا تبرع بمبلغ ٥٠٠ مليون دينار لإعادة إعمار البلدات الكلدانية في سهل نينوى رغم ان ذلك ليس من مسؤولية الكنيسة الكلدانية بل مسؤولية الدولة وجهات اخرى علما ان هذه البلدات لازالت محتلة لانها انتقلت من احتلال الى احتلال ولازال المحتلون الجدد يتصارعون بينهم عليها بينما هذا المال يكفي لدعم العوائل المهجرة سواء في الداخل او الخارج لسنتين قادمتين حتى تقوم كل جهة بواجبها (اذا كانت ستقوم بواجبها وانا أشك في ذلك ) فمن هذه ال ٥٠٠ مليون  ؟!!! هل هي من كنيسة فقيرة ؟!!!
انا أقول للقس زيد حبابة مثلما انك امتنعت عن تبني مشروع ((ال ١٠٠ دولار )) لانه يسبب مشاكل كذلك عليك ان تطلب من البطريرك ان يعفيك من الكنيسة في الاردن الا اذا يعطيك الدعم المناسب لتكمل واجبك فلا تضطر لهذا الأسلوب الغير اللائق . أضف الى ذلك العدد الكبير من الكهنة الموجود في بغداد لوحدها بينما انت مريض ومتعب تتحمل حملا ثقيلا لوحدك (( الله يقويك ويباركك )) .
لن اعلق على موضوع مشروع (( ال ١٠٠ دولار )) فالكتاب بائن من عنوانه .
انتهى المقال

49
وانا جالس في اجتماع لقاء العائلة في كنيستنا الكلدانية بعمان التي اتخذت من كنيسة الفرير مكانا لإقامة القداديس والاجتماعات لأننا في الاردن لا نملك بناية لكنيستنا عرض حضرة الاب الفاضل زيد حبابة موضوعا عن التوبة تطرق فيه معتذرا انه يقيم القداديس في اكثر منطقة واحدة في عمان بشكل دوري وليس اسبوعي فبعض المناطق يقيم فيها القداس مرة كل أسبوعين بحسب توفر الوقت  والمكان المتاح من كنائس اخرى  غير كلدانية ماعدا كنيسة الفرير التي يستمر بإقامة القداس فيها أسبوعيا بحيث اعتبرها كاتدرائية كلدانية بفضل الرعاية التي يوليها لنا خوري هذه الكنيسة والعدد الكبير من الكلدان  المقيمين في منطقتها والمناطق القريبة منها . لقد برر حضرة الاب ذلك بعدم وجود كاهن اخر معه لكنه عاد فشكر الرب لان في أوربا مثلا يوجد كاهن واحد في كل دولة بحيث يقيم القداس في كل كنيسة مرة بالشهر واشارت احدى الحضور الى ان في هولندا يقام قداس كل ثلاثة أشهر !!! جوابا على سؤال احد الحاضرين قال : عندنا مشكلة الاعتراف الفردي لانها شبه غير موجودة لنفس السبب اي عدم توفر كاهن اخر يعمل معه .
حقيقة لقد تألمت بشدة من هذا الواقع الذي لا يبشر بخير على مستوى خلاص النفوس وتمسكهم بكنيستهم لهذا أودّ ان اطرح عدد من الأفكار للمناقشة لعل من له السلطة للتغيير يأخذ بها او يطورها وهي :
١. ترشيق الكنيسة : نحن بحاجة الى ترشيق السلطات العمودية فلا معنى روحي او مادي لبقاء كنائسنا الكلدانية مرتبطة بمقر مركزي هو البطريركية الكلدانية يؤثر كل شيء الى المركز فعدد الكلدان في ألمانيا مثلا يفوق اربع مرات عددهم في بغداد لكن كهنتها لا يزيد عن الربع اي بنسبة واحد الى ١٦ لنتذكر دائما اننا مدعوون للخلاص باسم رب واحد هو يسوع المسيح وليس غيره .
٢. رسامة كهنة متزوجين : ليس هناك اي مانع لاهوتي او روحي لزواج الكهنة او لرسامة كهنة متزوجين بل هو الأصح من العملية فالكاهن ليس مجرد رجل صلاة بل خادم اسرار وفِي نفس الوقت لم يعد له سلطات مدنية او عرفية تجعله يستغلها كما كان ايام زمان في القرية فيفترض ان المجالس الخورنية تقوم بدورها الطبيعي بل ان ادارة الكنيسة ينبغي ان تكون بيد غير الإكليروس حتى يتفرغ الإكليروس لخدمتهم وهذا ما نص عليه في اعمال الرسل من خلال اختيار شمامسة .
٣. إعطاء الحلة : لقد أعطيت الحلة لقيام راهبات بالمناولة وأعطيت الحلة لزواج الاقارب من الرابعة حتى السابعة التي كانت محرمة وتعطى الحلة بالتقدم الى سر تناول القربان المقدس بالاحتفالات الكبرى كل عام بدون او قبل الاعتراف (او مايسمى بالاعتراف الجماعي ) فما الضير بإعطاء الحلة لإقامة القداديس الشماس الانجيلي ان كان موجودا او الشماس الرسائلي الى ان يقام القداس من قبل  علماني ليس له درجة كهنوتية او شماسية او تعطى الحلة للاعتراف امام علماني (شماس او غير شماس ) وهكذا بالنسبة لبقية الأسرار وحسب  الحاجة والظرف !
٤. الاستقلالية المادية والاجتماعية : في عمان يوجد مجلس الكنائس الانجيلية يتم التنسيق بينها في كثير من الأمور وَمِمَّا عرفته انهم ينسقون حتى بالامور الروحية والتعليمية فيتبادلون الوعاظ والنشاطات الثقافية وما الى ذلك رغم انه معروف ان كل منها كنيسة لا علاقة لها بالأخرى بكل شيء فما الضير ان تكون كل كنيسة كلدانية مستقلة ماديا واجتماعيا مع بقاء الوحدة الروحية والتعليمية ؟
هذه بعض ما توارد من أفكار الى ذهني وارجو من القرّاء الأعزاء المهتمين بشأن كنيستنا الكلدانية ان يغنوا هذا الموضوع بأفكارهم .
بهذه المناسبة انا اعتقد ان مايسمى بالتجديد لا يكون فقط بالطقوس بل بتغييرات جوهرية على صعيد المؤسسة او النواحي العملية للحياة الكنسية .

فارس ساكو
31 / 03 / 2017

50
الكل يعرف ان بغداد لم تكن يوما مركزا للكلدان بل هي بنيت على عهد الخليفة ابو جعفر المنصور وأنها جعلت مقرا لكنيسة الكلدان بعد ان أصبحت بغداد عاصمة العراق في العهد الملكي .... اي ان هذا الموضوع مرتبط بالقرب من الحكومة من حيث المكان . لقد كان منذ العهد الملكي للبطريركية الكلدانية تأثير على النظام السياسي في العراق بشكل او بآخر مرتبط بالنسبة العددية للمسيحيين وبخاصة الكلدان ... لكن في هذه الأيام انحسر هذا التأثير بل تلاشى لنفس السببين اي المكان والعدد . فلم يعد وجود البطريركية في بغداد الا شكليا وصارت عنكاوا هي المركز القوي للكلدان حتى أوجد مايسمى بالمقر الصيفي كما انحسر العدد في بغداد ايضا وصار نقل مقر البطريركية الى عنكاوا أمرا لابد منه !!!
كل هذا فيما يتعلق بالعراق لكن البطريركية الكلدانية لا تشمل العراق فحسب بل هي للكلدان في العالم وإذا نقلنا فكرة التأثير المرتبط بالمكان والعدد ليشمل الكلدان في العالم فيفترض ان يكون مقر البطريركية في احدى الدول التي للكلدان فيها تأثير ناشيء عن المكان والعدد بل وفِي مدن محددة واظن ديترويت وسانتياغو هي الأكثر ترشيحا .
هكذا اخلص الى القول بضرورة نقل مقر البطريركية الكلدانية من العراق الى مدينة يكون فيها للكلدان دور واضح من حيث المكان والعدد وكما اعتقد ان كثيرا من المشاكل الداخلية ستحل اوتوماتيكيا اذا تحقق ذلك .
مجرد فكرة قابلة للنقاش

فارس ساكو
٢٦/٠٣/٢٠١٧

51
يوم الاحد الماضي احتفل في كنيسة (الفرير) بجبل الحسين في عمان بقداس الأسبوع المعتاد من قبل الشعب الكلداني الذي معظمه لاجئون في الاردن . وكالمعتاد ايضا يقوم عدد من المؤمنين بايصال التقادم والورود الى المذبح حيث يستلمها منهم  الكاهن ويضعها على المذبح فقد قام عدد من المؤمنين بايصال التقادم في هذا القداس . ان ما لاحظته هذه المرة ان احد المؤمنين الذي حمل كاس القربان هو شخص يشبه الاستاذ غازي رحو وبالحقيقة انا لا اعرفه ولست متأكدا انه هو لأني لم اره سابقا رغم أني مضى على قدومي الى عمان أكثر من أربعة أشهر واحضر القداس كل احد لكن استطيع ان اؤكد انه هو لسببين اضافة للشبه بينه وبين الصورة الموجودة على مشاركاته في موقع عنكاوا وكذلك لقاءاته على قناة الشرقية :
السبب الاول : لقد وضعت صورة للشهيد فرج رحو أسفل المذبح وهو المطران الذي استشهد في مثل هذه الأيام من عام ٢٠٠٨ بل القداس كان على نيته ونية جميع الشهداء الآخرين خاصة الآباء رغيد وثائر ووسيم و...
السبب الثاني : انني لا الاحظ اثناء القداس  عادة ان يطلب من أشخاص جالسين في المقدمة ان يقوموا بهذه المهمة بل عادة يتم الطلب من أشخاص جالسين في المؤخرة فلما تم الطلب منه وهو جالس في المقدمة فهذا يعني نوع مِن التكريم لشخصه وعندما يتم ربط ذلك بالسبب الاول سنفهم جيدا سبب التخصيص .
ليس لدي اعتراض ان يكون السيد غازي رحو محل تقدير واحترام و تكريم لشخصه من اجل ماقدم من خدمة لكنيسته الكلدانية ولكن ان يتم ربط ذلك بشخص الشهيد المطران فرج رحو فأظن ان هذا فيه اجحاف بحق المؤمنين الذين كانوا ضمن رعية الأسقف الشهيد كما انها انتقاص بالأستاذ غازي رحو لانها تقتصر مكانته لكنيستنا الكلدانية بصلة القرابة بشخص الشهيد فرج رحو .
ارجو ان آكون مخطئا !

فارس ساكو
١٣ / ٣ / ٢٠١٧
عمان / الاردن

52
في التسعينات من القرن الماضي سعيت الى عقد لقاءات للكتاب المقدس في عدد من الكنائس ببغداد . وكانت غايتي ان انشر بعض الأفكار الحديثة التي تعلمتها من احد الآباء المختصين بالكتاب المقدس والتي تعتبر نقلة نوعية في التفسير الكتابي . وكنت حتى احصل على موافقة الخوري او كاهن الرعية على إقامة هذا اللقاء ان اشرح له ماهية اللقاء واهدافه وكان منهم من يعارض ومنهم من يقبل ومنهم من ينصحني ان اترك هذا الامر لانه سيتعبني ولن أحقق ما أرجوه .
وهكذا كنت ابدأ هذه اللقاءات بمساعدة عدد من الإخوة وامتناع الكاهن عن حضورها فينبري البعض الى التشكيك بصحة طروحاتي لأني علماني ولست رجل دين بل يذهب البعض الى الكاهن ويطلب منع هذا اللقاء لكونه قد يشكك الناس في تعاليم الكنيسة وعقائدها !!! ويرد الكاهن ان مايطرح في هذا اللقاء هي أفكار صحيحة ويحاول تبرير عدم مشاركته او ادارته لهكذا لقاءات .
سأعتبر ما كتبته في أعلاه مقدمة لادخل في الموضوع :
هناك  كنائس كاثوليكية وارثوذكسية تعتبر ان الإكليروس لهم وحدهم السلطة لشرح وتفسير الكتب المقدسة ليس فقط ادعاءا بأنهم اكثر معرفة (وهذا وارد وصحيح عند أكثرهم بحكم الاختصاص الدراسي ) بل لأنهم مرسومون من اسلافهم اي ان لهم سلطة ممنوحة من الرسل الأوائل وهي السلطة التي منحها يسوع لتلاميذه قبل صعوده !
اما الإنجيليون فانهم يدعون ان المؤمن بامكانه ان يفسر الكتاب المقدس لوحده فالكتاب يفسر نفسه بنفسه وعندما تقوم بايجاد تناقضات بين مكان وآخر فان الروح القدس يتدخل ليقدم التفسير الصحيح !
طيب ثم تأتي لتحاجج وتقول : انا كمؤمن ومعمذ (لم ارى قيامة يسوع ) قد قال عني يسوع القائم : طوبى للذين امنو ولم يروا ! فانا كما قال يسوع : أفضل من الذين رؤا يسوع فهل هذه الافضلية لا تعطيني سلطة التفسير ؟!!!هل الروح القدس موجود عند ناس وغير موجود عند اخرين ؟!!!
متى نلتفت الى قصد الكاتب وظروفه ورسالته ونحاول ان نقوله قولا لم يقله لان ورد كلام مشابه في إنجيل اخر ؟!!! الى متى نظل نخلط بين إنجيل يوحنا والأناجيل الازائية ؟!!!
الى متى نظل نكذب على أنفسنا ثم على الناس ونصدق اكاذيبنا؟!!!

فارس ساكو
١٤/ ٢/ ٢٠١٧

53
كثر الحديث في الاونة الاخيرة عن الحماية الدولية يقابله دعوات للعيش المشترك .... الحقيقة انا لست من هواة كتابة المقالات الطويلة التي لا يقراها الا النخبة لكن كما يقال خير الكلام ماقل ودل !
دعونا ننقاش الموضوعين معا باعتبارهما يخصان قضية واحدة وهي قضية شعبنا المسيحي في العراق وابدا النقاش بذكر وجهة نظري واترك للقراء الاعزاء الفرصة الكافية للتعبير عن وجهات نظرهم .
ماذا يريد اي انسان مسيحي ؟ الجواب بسيط وهو : يريد ان يعيش على ارضه في وطنه بكرامة وشرف واحترام كامل لحقوقه كانسان وكمسيحي .. طيب ماهي الوسيلة المناسبة لتحقيق ذلك ؟ الجواب بسيط ايضا وهو : اي وسيلة تمكن الانسان المسيحي من تحقيق ذلك هذا الانسان المسيحي من المنطقي انه سيقبلها وسيطالب بها . وقبل الاسترسال علينا ان نتفق على مبدا او قياس للحق الذي نطالب به وهو كما اعتقد ان القياس هو الانسان المسيحي نفسه وبوضوح اكثر ليس التاريخ ولا الارض ولا القومية ولا الدين ولا الله !وهنا أخلص للقول بان اذا حقق العيش المشترك الذي يدعو اليه البعض (وهو مستحيل واقعيا)حق الانسان المسيحي كقياس فاهلا به ولكن الدلائل والوقائع تعكس غير ذلك فلا يوجد في الافق اي عيش مشترك يلوح ولا الواقع والخبرات المتراكمة وانما يوجد انغماس كبير من قبل الاطراف الاخرى كمؤسسات او شعوب او افراد في عدم التعايش على اساس حقوق الانسان والمواطنة والحقة !
ان كل من يدعو الى العيش المشترك عليه ان يقدم اسس عملية لتحقيقه وضمانات من مراكز القوة والقرار بان ذلك لن يكون كلاما كهواء في شبك بل تمهد له خطوات عملية تبدا بالدستور وتمر بالقوانين والتعليمات ونشر ثقافة العيش المشترك وانتهاءا بالغاء التمييز العنصري والديني والقومي والطائفي والمجتمعي والطبقي وووو.....الخ . لكن ذلك لم وليس ولن يكون ممكنا ابدا .
طيب ... عندما يجد الانسان المسيحي ان حقه الانساني (القياس) منتهك لا محالة فماذا عليه ان يفعل ؟!!!
اظن ان عليه ان يطلب حماية دولية او بتعبير اخر ان عليه ان يستنجد بقوة اخرى لترفع عنه الظلم الذي وقع عليه وهنا لنا تجربة كوردستان التي تمكنت من ان ترفع ظلم المركز بفضل الحماية الدولية .
ان كل مسؤولينا مطالبون بان يحثوا الخطى باتجاه اقامة منطقة امنة في سهل نينوى تكون نواة لاقامة حكم ذاتي وعدم التحجج بعدم وجود مقومات لان المقومات ستتحقق تدريجيا فالخارطة السياسية والاقتصادية للعراق قد تغيرت وعلينا ان نتعامل مع الواقع كما هو .
اي تعليق او راي ينبغي ان يضع في اعتباره (القياس) فلا معنى لفكرة تقوم على التمنيات او التغني بالماضي المجيد .

فارس ساكو
11/02/2017

54
كتب الاستاذ الدكتور عبد الله رابي وهو الباحث الأكاديمي المختص بعلم الاجتماع في احد مقالاته انه اذا أراد القاريء تحليل موضوع ما فعليه ان يلم بشخصية الكاتب ودوافعه وعقليته ونواياه ووو.... ألخ (هذا الذي فهمته منه ) وبالمقابل نجد ان كاتبا مثل " لوسيان" يتمكن من إيصال أفكاره للآخرين بغض النظر عن من يعارضها او يقبلها بحيث يجري حوار ونقاشات على مقالاته بكل انسيابية دون ان يقول احد (( انا لم افهم ماتقول يا " لوسيان" لأنك ملثم )) !!! فأي متاهة تريد ان نسلك يا استاذنا " رابي" وماهو التحليل الذي تعتمده عندما تناقش او ترد على " لوسيان " فعلا نحن نرجو منك تعليمنا كيف نتعامل مع هكذا حالات لان كما تعلم ان بعضنا يرد عليه بالقول : " لا أرد عليك لأنك ملثم " !!!
لقد وصلتني رسالة من شخص لا اعرفه يقول فيها : (( ان الكاتب " لوسيان" هو نفسه اداري عنكاوا السيد إسكندر بيقاشا )) فهل يتدارك موقع عنكاوا هذه المشكلة في ضوء أبحاث الدكتور عبد الله ويمنع الملثمين من المشاركة ونشر المقالات والتعليقات ؟!!!
بقدر تعلق الامر بي انا شخصيا منذ اول يوم دخلت به للموقع كنت اؤكد انني لا أناقش الشخصيات بل المواضيع ولازلت عند موقفي ذاك ولهذا لا اجد صعوبة في مناقشة " لوسيان " ولا أظن انني لا افهم كتاباته ومع ذلك اتفق الى حد ما (( لكن ليس بالنوايا)) مع وجهة نظر الباحث الأكاديمي الاستاذ الدكتور عبداله رابي لان فعلا معرفة شخصية الكاتب مفيد جدا ويسهل فهم الموضوع ... لكن النوايا لا تكون دائما سليمة لان البعض يقصد بمعرفة الشخصية هو اختلاف رد الفعل ازاء نفس الفعل اذا قام به " مايكل سيبي " او " غبطة البطريرك " !!!
لا ادري رأي كتابنا بهذا الموضوع : هل هم مع التلثم او ضده؟!!! هل هم يحللون المقالات على اساس شخوص كتابها ام فحوى مواضيعها ؟ هل هم يردون ويعلقون على المقالات بغض النظر عن كتابها ام هم يردون ويعلقون على المقالات على اساس شخوص كتابها ؟
ملاحظة : ذكرت بعض الأسماء لغرض توضيح الفكرة وتبسيطها وليس لي اي غايات شخصية مع الاعتذار .

فارس ساكو
١٧/ ١ / ٢٠١٧

55
اليوم تفاجأت بمعلومة لا اعرف اذا كانت صحيحة ام لا ؟!!!
قبل حوالي الشهر قمت بنصب انترنيت ارضي في شقتي في عمان (ADSL) ومعه اكيد الخط الارضي وقد دققنا انا والفني الذي قام بالنصب سرعة الانترنيت وكانت حسب الاتفاق 16 ميغا كما فحصنا الاتصال بالخط الارضي وكان كل شيء تمام .لم تمضي ايام حتى انقطع الاتصال بالخط الارضي ثم ضعف الانترنيت حتى وصل باحسن الاحوال الى 4 ميغا لكني لم اكن منتبها وخاصة انني لا استخدم الخط الارضي في الاتصالات بل انا اتصالاتي التلفونية محدودة جدا على الهواتف المحلية ... لكن في الايام الاخيرة صار الانترنيت ضعيفا جدا بحيث لا يصل الى 2 ميغا .
اتصلت بالشركة وشكوت الحال وهم ارسلو لي فنيا لاصلاح الوضع فهنا في الاردن هذه تعتبر حقوق واجبة التنفيذ وفعلا قدم الفني واكتشف ان احد سلكي الربط للخط منفصل في الكابينة الرئيسية فاعاد ربطه وعاد معه خط التلفون الارضي يعمل وعادت سرعة الانترنيت 16 ميغا !!!
الصراحة انا استغربت وسألته كيف كان الانترنيت يعمل واحد السلكين مقطوع فاجاب والعهدة عليه :
ان انقطاع احد السلكين يتسبب في انقطاع الاتصال التلفوني لكنه لا يقطع الانترنيت بل يستمر لكن ضعيفا لان الداتا تنتقل بسلك واحد وليس اثنين اما الاتصال التلفوني فيحتاج الى سلكين واحد منهما (حار) اي به كهرباء !
نفهم من هذا الكلام ((اذا كان صحيحا)) ان ضعف الانترنيت في شبكات الانترنيت الارضي في اربيل سببه استخدام سلك واحد (بدون توصيل سلك الحرارة الثاني )ولهذا لا نجد فرقا بين شحن كارت ابو ال 50000 او ابوال 60000 لان اصلا الانترنيت لا يصل سرعته الى 100 كيلو فقط في مقابل العرض الوارد في الكارت 7 ميغا !
اضغ هذه المعلومة ومدى صحتها امام مهندسي الاتصالات حتى يبدون اراءهم العلمية وبعدها يتحرك من يتحرك لمقاضاة شركة نوروز وطلب التعويضات المناسبة عن سوء الخدمة اذا ثبت علميا هذه المعلومة !

56
بعد قرار القيادة العالمية للرابطة الكلدانية بفصل السيد ناصر عجمايا تم نشر عدد من المقالات بخصوص علاقة الكنيسة بالانشطة القومية والسياسية وكان من بين الانتقادات التي وجهت الى (الموالاة) و (المعارضة) على حد سواء هو حاجتهما الدائمة لدور اساسي وفاعل للكنيسة سواء فيما يتعلق بالمؤتمرات الكلدانية السابقة او بتاسيس الرابطة الكلدانية .... ورغم انني لست من (المولاة) ولا من (المعارضة) لكني وجدت ان من الحق والواجب ابداء الراي في هذه النقطة وكالاتي:
ان دور الكنيسة هو ليس نتيجة تقاعس القوميين الكلدان وانما لانها لديها امكانيات لا تتوفر للقوميين الكلدان فهي :
1. منظمة دينية مغلقة اي لا يمكن اختراقها .
2.لديها حصانة وحماية لعدة اسباب :
أ. الولاء الديني لاتباعها .
ب. الدعم المادي والسياسي من جهة خارجية (الفاتيكان) بدون مسائلة .
ج. البيئة الدينية للمجتع العراقي تمنحها الحصانة اسوة بالمرجعيات الدينية الاخرى .
ء. مؤسسة يتم التعامل معها بشكل رسمي من قبل الدولة ولا تعتبر منظمة اهلية كما في الدول المتقدمة .
ه.تسيطر على ممتلكات واسعة سواء بالاستيلاء او بالوصاية او بالتبرع وتديرها وتجني منها المداخيل بدون مسائلة .
3.لها دور مهم عبر التاريخ في تثبيت وحفظ مقومات القومية الكلدانية وبالتحديد الارض واللغة .
4.قياداتها ملتزمون ومتمسكون بالبعد الشرقي وحتى القومي للايمان المسيحي كما يعتزون بالارث التاريخي للايمان المسيحي المرتبط بالارض واللغة .
هذه الامكانيات  التي تتوفر للكنيسة ولا تتوفر للقوميين الكلدان تتعزز بانفتاح القوميين الكلدان عليها وثقتهم بها كونها منهم واليهم ... وهنا تبرز مشكلتان :
الاولى : ان بعض القوميين الكلدان يعتبرون هذا منة منها وبالتالي يلزمون انفسهم بطاعتها في امور ليست من اختصاصها !
الثانية: ان بعض رجالات الكنيسة (الدين) لا يفرقون بين قيادتهم الروحية الدينية وبين قيادتهم القومية الانسانية فيتجاوزوا على اختصاص العلمانيين بينما يفترض بالكنيسة اذا كانت تعتبر نفسها ك(أم) ان تكون راعية لأبنائها وليس سيدة عليهم او قائدة .
نخلص هنا الى نتيجة مفادها ان قيام السلطة الكنسية بدور اساسي على الصعيد القومي والانساني ليس أختيارا حرا وانما ضرورة اوجبتها الظروف ونابعة من مسؤوليتها الاخلاقية والاعتبارية وهذه المسؤولية الاخلاقية والاعتبارية نفسها تفرض عليها مشاركة الشعب وبالذات النخب المتصدية للعمل السياسي والقومي والانساني وليس الانفراد بالاتكاء على ماتدعيه من شرعية في القيادة الروحية .
ان الناشطين الكلدان الذين انخرطوا بالعمل في الرابطة الكلدانية مدعوون لايصال هذه الفكرة الى السطة الكنسية وعدم اعطاء المبررات لها حتى تتجاوز على دورهم المشروع ايضا .
انا على ثقة ان السلطة الكنسية ممثلة بغبطة البطريرك لويس ساكو لن تؤلوا جهدا في الدعم والمساندة وفقا لامكانياتها التي اشرنا اليها اذا لمست من النخب الكلدانية خطوات عملية وجدية باتجاه تحقيق الاهداف المرجوة .

فارس ساكو
07/01/2017

57

بعد مهزلة فصل السيد ناصر عجمايا من الرابطة الكلدانية في ملبورن التي تبين انها تمت خلاف النظام الداخلي وبقرار من القيادة العالمية وبعد فشلها في كسب الحد الادنى من التاييد والقبول لدى شعبنا الكلداني لاسباب لا علاقة لها بامال وتطلعات شعبنا الكلداني فانني ادعو الى مايلي :
1. حل الرابطة الكلدانية العالمية مع اعادة تشكيل رابطات كلدانية محلية في المناطق التي يتواجد فيها شعبنا بطريقة الانتخاب الحر المباشر ووفق نظام داخلي يعتبر الانتماء القومي الكلداني شرطا وحيدا للانتماء اليها (للبالغين).
2. وقف اي دعم مادي او معنوي باي شكل من الاشكال من قبل الجمعيات والمنظمات الكلدانية القائمة للرابطة الكلدانية الا بقرار المؤتمر العام لكافة اعضاء اي من الجمعيات والمنظمات تلك مع احتفاظ الاشخاص بحقهم الشخصي بدعمها من عدمه .
3.
مناشدة غبطة البطريرك لويس ساكو لقطع العلاقة مع الرابطة الكلدانية العالمية حتى يبقى مرجعا دينيا محل تقدير واحترام .
4. مناشدة اعضاء الرابطة الذين انتموا اليها بنية حسنة لخدمة الكلدان الى الانسحاب منها او تبني ماورد في الفقرتين (1) و(2) اعلاه حفظا وانصافا لتاريخهم وعملهم في خدمة الكلدان .
5.مناشدة كل الكتاب الى الوقوف بشدة لوقف تدخل رجال الدين خارج حدود واجباتهم الدينية مع احتفاظ كل رجل دين بحقه الشخصي ككلداني في التعبير عن الراي والانتماء الى الرابطة الكلدانية .
ارجو من الكتاب في هذا الموقع ابداء اراءهم بموضوعية خدمة للكلدان .

فارس ساكو
03/ 01/ 2017
[/size][/size]

58
هكذا تتحرك الرمال في صحراء العراق .... لم نكن نجرؤ على ان نسمي أنفسنا مسيحيون  قبل عام ٢٠٠٣ وكانت الحجة اننا مواطنون عراقيون ((اشهد انني كنت مواطنا عراقيا فعلا)) ولم نكن نجرؤ على الادعاء بأننا سريان او كلدان او آشوريون  قبل عام ١٩٩١ لان علمونا بالتاريخ اننا والعرب شعب واحد ينتسب الى آرام ((واشهد ان ما تعلمناه صحيح )) ثم بعد ٢٠٠٣ لعبوا علينا حتى جعلونا ننادي بالقومية وصرنا نتعادى مع بعضنا بسببها فمنا من يدعي انه كلداني وآخر اشوري وضاع اسم السريان بينهما ثم عاد لنسمى تسمية قطارية كلدان سريان آشوريين !
محاولات كثيرة بذلت من قبل أطراف خارجية مثل ايران لاحتوائنا كآشوريين واُخرى من طرف داخلي لاحتوائنا ككلدان  او سريان لكنها فشلت حتى ظهر علينا من يدعو الى إبراز اسم الكلدان ودعا الى تأسيس رابطة كلدانية ثم أسسها ولكن لما اكتشف انها لا تستطيع ان تحتوي جميع مسيحيي العراق بل لا تستطيع ان تحتوي حتى الكلدان انقلب عليها بعد إتمامها السنة من عمرها ليدعو الى تسمية المكون المسيحي ، فهل هذه مقدمة ليدعو بعدها لتأسيس رابطة مسيحية ؟!!!
مجرد تساؤل !!!

فارس ساكو
٢٨/١٢/٢٠١٦

59
لم يتأخر مضطهدونا كثيرا حتى أجابوا على رسالتينا اللتان بعثناهما من متنزه الزوراء ومول النخيل قبل ايام ...الرسالة الجوابية كانت بالرصاص حيث قتلوا اثنان وأصابوا الثالث من أبناء شعبنا الذي اختلفنا على تسميته ولم يختلف مضطهدونا على اضطهاده حتى الموت !!!
لا ادري كم من الرسائل الجوابية نحتاج حتى نفهم  الحقيقة والواقع : ان قتلنا حتمي سواء بالجملة او بالتقسيط ! ان اضطهادنا مخطط له ومؤسس له وهو منظم بقانون وبغير قانون ! لن ينفع معه لا شجرة ميلاد ولا رقصة ميلاد ولن يمنعه لا رسائل تهنئة ولا غيرها ...
بدلا من نتبادل الاتهامات والادعاءات وتتنازع حول التسميات علينا ان نخطو الخطوة الاولى من اجل إنقاذ ما يمكن انقاذه .... وتكون الخطوة الاولى بإعلان واضح وصريح وشجاع من قبل المتصدين للمسؤولية سواء رئاسات كنسية او رئاسات حزبية او قيادات سياسية ان العراق كنظام سياسي مؤسساتي يضطهد المسيحيين بالقانون وخارج القانون !
هذه هي الحقيقة فانفروا لإنقاذ شعبكم الذي تتنازعون على تسميته .

60
تحية طيبة :
ان وجود شخصيات صادقة النوايا والفكر مثل السيد ناصر عجمايا في تجمع مثل الرابطة الكلدانية الذي يضم العديد من المنافقين هو كوجود نقطة بيضاء في رداء اسود تجري دائما محاولات تسويدها وهذا ما حصل مؤخرا ...
لست مهتما بالرابطة الكلدانية ولا بشخوصها مع احترامي لمعظمهم ولكن طالما هي تاسست باسمي (فانا كلداني) فكان ولازال من حقي ان اقول رايي بها وبما يجري داخلها خاصة عندما يطفوا على السطح بعض منها .هكذا واقول بكل صراحة وصدق انني لم اتفاجأ بقرار فصل السيد ناصر عجمايا منها لانه بالاساس انتماءه لها كان خطأ تاريخي ضحى بسببه السيد ناصر عجمايا بكل نضاله السياسي والقومي ووضعه برضا تام تحت اقدام (.....) لتدوسه وكل ذلك ظنا منه انه سيقدم خدمة لابناء شعبه الكلداني .وقد علقت (وهي ربما نبوءة ) على مقال السيد ناصر عجمايا على الفيس بوك بخصوص نداء غبطة البطريرك عن المكون المسيحي : هل لا زلت عضوا في الرابطة الكلدانية ؟!!! ذلك لان ماكتبه السيد ناصر عجمايا لا يمت بصلة الى اخلاقيات الحوار والنقاش وابداء الراي المعتادة في الوسط الكنسي الكلداني الكاثوليكي فهو (كما انتقده احد المنافقين) من يكون حتى يعترض او ينصح او .... غبطة البطريرك او اي كاهن خاصة ذاك صاحب قصيدة "سجل انا كلداني" !!! وكذلك لاني بعد مؤتمر الرابطة الاخير كنت اتوقع من السيد ناصر عجمايا ان ينسحب من الرابطة بعد ان انكشف زيف كل ما بشر به غبطة البطريرك الى درجة انه اخيرا تنصل عن الكلدانية وصار يدعو الى المكون المسيحي !
منذ عام 2003 ونحن المسيحيون في العراق مدعوون للوحدة ومن كان يدعونا للوحدة هم مضطهدونا ومع ذلك كنا بيننا نسعى للفرقة وكان نفس المنافقين واشباههم يمزقونا تنفيذا لاجندات جهات اخرى .. اتى الينا غبطته بنداء المكون المسيحي نهاية عام 2016  بعد ان جرب كل محاولات السيطرة والسلطة باسم الكلدان وباسم الكاثوليك وباسم المدنية والديمقراطية والانفتاح دون جدوى ...
غبطة البطريرك اذا كنت صادق النوايا (لازلت اظن ذلك ) فابعد عنك المنافقين الذين شرحوا وقصقصوا السيد ناصر عجمايا في مقاله الاخير الذي عبر عن الصدق وحرية الفكر والا فان قرار فصل السيد ناصر عجمايا هو اعلان رسمي بفشل وانهيار الرابطة الكلدانية ومعها كل احلام وامال القوميين (اللذين انا لست منهم ) ومنهم السيد ناصر عجمايا وانتبه الى قول الشاعر المتنبي العظيم :
اذا رأيت نيوب الليث بارزة       فلا تظنن ان الليث يبتسم
مع الاعتذار الشديد جدا للسيد ناصر عجمايا لاني استخدمت اسمه كثيرا في مقالتي هذه .
مع احترامي للجميع

فارس ساكو
22/12/2016

61
المنبر الحر / بدل كرامة !!!
« في: 23:45 08/12/2016  »
هناك مشهد مسرحي للفنان دريد لحام يتكرر نشره على الفيس بوك منذ سنوات يقول فيه الفنان دريد لحام :"  لا ينقصنا شيء الا الكرامة " ....
رغم أني لا أحب الاطالة بالكلام وتشتيت الموضوع حيث انني قادر على ذلك وقد اثبت قدرتي بمقالات سابقة فإنني اجد الاسترسال في هذا الموضوع مفيدا !!!
بداية الموضوع تتعلق بالدور الذي لعبته الكنيسة الكلدانية مع بدء أزمة سهل نينوى والموصل فكان دورا كبيرا ومشهود له لكن بين فترة واُخرى ينبري البطريرك او احد الأساقفة ليدافع عن مايسميه موقف الكنيسة من الهجرة اي رفضها لها حد القول : (( لماذا تريدون الهجرة وترك وطنكم وتاريخكم ونحن قد وفرنا لكم الكثير من سكن وماكل وملبس وووو .... )) لكن لا يجرؤ أبدا على ذكر كرامة من ضمن ما وفرته الكنيسة وقد يجرؤ لان من لا يستحي يمكنه فعل او قول مايشاء ... على كل حال انهم يعرفون جيدا اننا بلا كرامة في وطننا وما كل هذه المساعدات الا بدل كرامة .....
قلت لا أحب الكلام الكثير
ودمتم

62
تم توجيه سؤال في احد اللقاءات التلفزيونية للشاعر العراقي عباس جيجان  عن مشاعره تجاه  إعدام الرئيس العراقي  صدام حسين  فاجاب : هو ابونا ، حكمنا ٣٥ سنة  ، احنا شبنا وشيبنا وهو  رئيسنا وبس ، هو زين  ، هو مو زين  هذا مايغير من حقيقة انه ابونا !!!
هكذا نحن في الشرق الأوسط تعودنا على مسلمات لا تقبل النقاش بل ان كل من يعترض عليها فإما هو شخص غير عاقل  او معادي ... ومن بين المسلمات تمثيل رجال  الدين لرعيتهم بحكم مايسمى السلطة الروحية  او تمثيل شخصيات  (سياسية ) لشعبنا بحكم كونها كانت تناضل خارج الحدود من اجل قضايا تأكد انها لازالت الى اليوم تناضل من اجلها وستظل تناضل من اجلها الى الأبد لانها قضايا لا تتعدى كونها شعارات تطير في السماء ولن تحط على الارض أبدا !!!
هكذا صار بعض رجال الدين يزورون القوات التي احدهم كان الى وقت قريب لا يباركها لانها ميليشيات  وآخر انشا بنفسه تلك القوات  وكذلك يجتمع عدد من الأشخاص  يدعون تمثيل شعبنا ويتفقون على توحيد قواتهم التي يقودونها ولا ادري من اعطاهم هذه الشرعية في القرار والتمثيل ؟!!!
ثم في مؤتمراتهم وبياناتهم ولقاءاتهم الصحفية ينادون بالديمقراطية والمدنية وسيادة القانون  وووو .... وهم بكل ممارساتهم يخرقونها جميعها . فالذي يريد ان يكون ديمقراطيا يفترض به ان يعيش الديمقراطية مع نفسه اولا فيحاورها ويستمع لها ويناقشها ويراجعها اكثر من مرة  لا ان يسلك سلوكا مزاجيا فاليوم لا يبارك وغدا يزور ويكرم  !!! لا يمكن  ان تتحقق المدنية بسلاح يحمله المدني وبقيادات ميليشيا مسلحة تزاحم القوات المسلحة الوطنية ولا يمكن فرض سيادة القانون خلاف  القانون واستنادا على العرف والامر الواقع والمقامات الشخصية بمعنى لا يمكن تصحيح خطأ بخطأ اخر ربما أشد منه !
لا ينبغي ان يكون الكتاب والمفكرين مطية هؤلاء المتصدين للتمثيل  وهم اقل فكرا وثقافة بل من واجبهم ان يقودوا هم المجتمع من خلال كتاباتهم وافكارهم التي تضع كل فعل او نشاط في موقعه الصحيح  .
وقبل ذلك انني ادعو أنفسهم هؤلاء المتصدون للتمثيل ان ينتبهوا الى انهم قد حملوا أنفسهم مسؤولية تاريخية بدون تخويل  وهذا يضاعف من التبعات المباشرة او الغير مباشرة .

فارس ساكو
عمان - الاْردن

63
حدث تاريخي يحاول معظم كتاب شعبنا تجاهله لأنهم اثبتوا لا وطنيتهم من خلال طروحات تزيد الفرقة وتبادل الاتهامات والتأكيد على العنصريات القومية والعقائدية والمناطقية والقروية والعشائرية فلم يتطرق احد منهم اليه وبعضهم تعود على الولاء لغير العراق الواحد بل ان احدهم  عزا الى ان كل ماساتنا سببها تدخل رجال الدين في الشأن القومي والسياسي في حين الجميع يعرف ان الكنيسة ما تدخلت الا بعد ان خربوها ما يسمى قادة أحزابنا (الذين هم ليسوا سوى منفذي اجندات لاحزاب وجهات أقوى واكبر ) ولولا تدخل الكنيسة (رغم شطحات بعض رجالاتها ) لما كان لنا ببقية باقية ولكنا صرنا شذر مذر ...
انا فرح جدا بوجود قوات الجيش العراقي الاتحادي ورفع علم العراق وخاصة في تللسقف وسد الموصل وقد جاء هذا ايضا بفضل الكنيسة عندما رفضت تقرير مصيره سهل نينوى قبل تحريرها وفق شروط مفروضة وكذلك قرار برلمان العراق الاتحادي بعدم تقسيم نينوى الذي أوقف كل الأطراف التي لا تدين للعراق الواحد بالولاء عند حدها وجعلها تفقد كل أدواتها التي كانت تلعب بها الى غير رجعة باْذن الله ...
ستتحر ر نينوى وانا متفائل اليوم بان مستقبل سهل نينوى سيكون زاهرا وعلى العملاء وأشباههم ان يتوقفوا عن الكتابات العنصرية وان يتوبوا وان يصمتوا او يكتبوا عن  العراق الواحد الذي يضم كل العراقيين  من الفاو الى ......
مع التحية

فارس ساكو

64
حدثني احد الأصدقاء المسلمين عن مشكلته في مراجعة الدروس التي تدرسها ابنته في احدى المدارس الأهلية في اربيل خاصة في درسي العلوم والتاريخ .... وسبب ان درس التاريخ يتضمن نصوص من الكتاب المقدس وبالتحديد من سفر التكوين وكيف ان الله خلق العالم و..... الخ فمثلا يقول كيف اشرح لطفلتي معنى ان الله استراح في اليوم السابع !!!
كما يشرح درس العلوم مايعتبره حقائق علمية استنادا الى نفس سفر التكوين بينما كما نعرف ان الحقيقة العلمية تعتمد على التجربة والقياس بينما هذه المدرسة تضرب عرض الحائط هذين الشرطين لتعتبر ان مامكتوب في الكتاب المقدس  مصدره هو الله وهل يوجد اعلم واعرف من الله ؟!!!
المفارقة ان يتم تعليم طفل في الصف الثاني التناقضات (بالنسبة لعمره) ففي كتاب التاريخ نقرأ ان الله خلق النهار والليل بينما في كتاب العلوم نقرأ ان الله خلق الضوء والظلام !!!
فهل ينتبه المعنيون الى هذه الشطحات ام ان لان صاحب المدرسة أمريكي الجنسية تعطيه حصانة من كل نقد او تصويب ؟!!!
تحياتي

65
اليوم اكملت صيامي الذي بدأته قبل شهر عن اكل لحوم البطريركية والرابطة الكلدانية لكن كما يبدو انني كما يقول المثل المصري كنت ((انفخ في قربة مقطوعة !!!) قبل صيامي وأثناءه وسأكون كذلك بعده لان المعنيين ينظرون نظرا ولا يبصرون ويسمعون سماعا ولا يفهمون ليس لاختلاف في وجهة النظر وإنما لقساوة قلوبهم واستسهالهم الأمور غرتهم السلطة الكاذبة الخادعة ومداحوا الموائد وذوي الجاه والمال والحكم ومن بين الشواهد على ذلك الموقف المتجاهل لهم لموضوعة ابني التي لو كانت قد عرضت على (.......) قبل ٢٠٠٣ لكانت تقوم الدنيا ولا تقعد !!! أو التراجع في موضوعة البطاقة الوطنية او عن أهداف تأسيس الرابطة الكلدانية التي صارت كواحدة من تنظيمات شعبنا السرياني الكلداني الاشوري ومنظمة لاستجداء المساعدات من خارج العراق بحسب بيانها الختامي وكل الأمور تتجه باتجاه واحد هو خدمة السلطة !
لهذا سيكون هذا اخر مقال اكتبه بخصوص هاتين المنظمتين ولن يعنياني بعد الان لا من قريب ولا من بعيد وإذا كان سيتم تواصل مع اي شخص ينتمي إليهما فانه شخصي ولا علاقة له بمنصبه او مكانته في هاتين المنظمتين ....وبوضوح لا يعنيني أصدقائي الأساقفة الا شخوصهم الانسانية ولا يعنيني اعضاء الرابطة الا بشخوصهم الانسانية .... والله الموفق

فارس ساكو
٣٠ / ٠٩ / ٢٠١٦

66
"مرقس (12 : 13 – 17 ) "
هذا النص الذي أخطأ كثيرون ومنهم الكنيسة في تفسيره باعتبار ان على المؤمن المسيحي ان يطيع السلطات المدنية في حياته المدنية ويطيع الله في ديانته , فلا سياسة في الدين . لكن قراءة معمقة للنص تؤدي بنا إلى النقيض تماما !؟
لماذا لم يقل يسوع مباشرة ادفعوا الجزية لقيصر ؟! هل يخاف ؟  لكن نحن نعلم انه لا يبالي أحدا !! ثم لماذا إذا كان يقصد ادفعوا الجزية ذكر ما لله لله ؟!!
ما هو الذي لقيصر ؟ الجواب هو إنها صورته التي على الدينار , بهذه الصورة يتسلط على الناس والذين يتعاملون بها يعلنون انهم موالون واتباع لقيصر . إذا قبلوا بذلك فهم قبلوا أيضا بكل ما متعلق بهذا النظام السياسي والاقتصادي و منها الجزية .
يسوع يقول أعطوا ما للقيصر ولم يقل أعطوا مالكم  , أي انه يطلب أن تعاد إليه عملته فلا يتم التعامل بها وعند ذاك تكونوا احرارا منه وتعملوا عملة وطنية لكم  , أي دولة لا تدفعون فيها الجزية لاحد .
أما الله فله الإنسان لأنه صورته فأعطوه إياه , أي حرروه وحافضوا على حياته وحقوقه وإنسانيته كما يريدها الله منكم .


فارس ساكو

67
في قصتي يعقوب بن اسحق وابنه يوسف الواردتان في سفر التكوين نجد ان الآباء يفسدون في الارض ففي محاولة رفقة تقديم ابنها يعقوب على حساب عيسو في البكرية التي سيتحمل عاقبتها يعقوب بان يتهجر في الارض ويضطر ان يخدم في بيت خاله كعبد اسبوعان من السنين وكذلك في تفضيل يعقوب نفسه ليوسف على بقية ابناءه مما جعلهم يغارون منه ويدبروا مكيدة قتله ثم إلقاءه في البير وبيعه للاسماعيليين !
ان هاتين القصتين تؤكدان في نتيجتيهما النهائية كيف ان تدبير الله النهائي يكون في مصلحة الأبرياء والمتكلين عليه بحيث صار يعقوب أباً لشعب مختار ويوسف عزيزا منقذا لهذا الشعب لتتبارك جميع الامم به بالمسيح الذي سينال حصته من ظلم أهله حتى يكون نورا للجميع الى الأبد !
هلليلويا

فارس ساكو

68
يقولون السياسة فن الكذب  كما يقولون ان الاعلام فن تسويق الكذب .
لا يمكن ان ينجح الاعلام بدون بعض الكذب !
حتى وصية : ((لا تكذب )) هي اكذوبة ايضا لان الكتاب يقول : لا تشهد بالزور على قريبك !
الكذب موجود في حياتنا في كل شيء فلا بأس ان يكذب الاعلام قليلا وإذا لم يكذب فانه ليس إعلام !
ما نقصده بالكذب هو ترتيب وتنسيق وتجميل الموضوع ليحقق الهدف . فالعدسات التي نستخدمها تعطي صورا حقيقية لكنها ليست بالمقاس الحقيقي مكبرة او مصغرة فهكذا هو الاعلام !
الذي يريد ان يفهم فليفهم .

فارس ساكو

69
لاحظت في الايام الاخيرة تصاعد الحديث الاعلامي عن البطريركية الكلدانية ومواقفها وتصريحات البطريرك (مارلويس ساكو) وكذلك عن الرابطة الكلدانية ..... وعلى الرغم من انعدام الثقة بالرئاسات الكنسية التي لم ترقى مواقفها الى مستوى الحدث سواء مامضى منه ام ما هو متبقي الذي هو اسوء (جدا) والضبابية والتخبط الذي يواجه الرابطة الكلدانية في تحضيراتها لمؤتمرها الا انني اجد ان الاستمرار بكتابة مقالات تنتقد هاتين الجهتين لن يصب لا في مصلحة الكنيسة الكلدانية سواء كمؤسسة او جماعة مؤمنين ولن تخدم ابناء شعبنا المظلوم والمهجر وخاصة قد تم استغلال بعض نقاط الضعف من قبل جهات فشلت طيلة 13 سنة في تحقيق اي شيء خاصة أعداء الكنيسة الكلدانية والانتماء الكلداني وبعض الشخصيات التي لها دوافع شخصية (او ثارات شخصية)وغيرهم .
على اساس هذه الرؤية المتوازنة فانني ادعو كافة الكتاب الى صيام لمدة شهر عن تناول اي مواضيع تخص الكنيسة الكلدانية وخاصة تصريحات غبطة البطريرك وكذلك الرابطة الكلدانية وليكن شهر ايلول شهرا مخصصا للعمل لا للكلام من اجل انقاذ مايمكن انقاذه مما تبقى من شعبنا الجريح السائر نحو الموت البطيء(الذي سيتسارع في هذا الشهر) !
ليعتبرني الكتاب قدوة لاني سانفذ هذا الصيام اعتبارا من الاول من ايلول 2016 ولغاية الثلاثين من ايلول 2016 والله الموفق ....

فارس ساكو

70
أرجو ان تنسوا مؤقتا موضوعي السابق عن مدرسة مارقرداغ الدولية لانني هذه المرة سامتدح ادارتها الامريكية المؤسسة كما امتدح الرب الوكيل الفطن كما ورد في الانجيل ولذا سادخل الى الموضوع مباشرة ...:
لقد كانت المساعي حثيثة من قبل ابرشية اربيل الكلدانية لاكمال انجاز مشروع مدرسة مارقرداغ الاهلية قبل بدء الدراسة بالمدارس الابتدائية وربما كان مخططا ان يكون الافتتاح في 11 / 09 / 2011 لكن المشروع لم ينجز قبل ذلك الوقت رغم ماعرفته حينها ان جهودا استثنائية بذلت ولهذا لم تبدأ الدراسة في المدرسة للاربع مراحل الابتدائية الا في اواخر ايلول من نفس العام !
وقد كنت اتوقع ان يكون هناك احتفال رسمي بالافتتاح لكون المشروع انجاز كبير خاصة في بلدة صغيرة مثل عنكاوا لكن ذلك لم يتم منذ البداية .
بتاريخ 03 / 11 / 2011 تلقينا رسالة من المدرسة (باللغتين العربية والانكليزية ) تدعونا الى حضور احتفال افتتاح المدرسة في يوم الجمعة الموافق 11 / 11/ 2011 ويكون الحضور في الساعة 11:00 صباحا ويبدا الحفل بالساعة 11:11 صباحا و ...... الخ .
ان اختيار يوم الجمعة هو مستغرب جدا خاصة وانه عطلة رسمية لكن زال الاستغراب بمجرد معرفة التاريخ فهو يحمل الرقم (11) ومع ذلك ظننت ان تحديد وقت بدء الاحتفال الساعة 11:11 صباحا هو خطأ مطبعي لكن تبين فيما بعد ان ظني لم يكن في محله لانني لما حضرت الاحتفال فانه فعلا بدأ في الساعة 11:11 صباحا !!!
واضح الان لماذا اختارت الادارة الامريكية المؤسسة للمدرسة التاريخ والتوقيت للاحتفال لتؤكد على الرقم (11) الذي يجعل ذكرى ضحايا عدوان 11 سبتمبر 2001 محفورة في اذهان الجميع وبحضور القنصل الامريكي ومحافظ اربيل عزف النشيد الوطنى الامريكي وكذلك العراقي وكذلك الكوردستاني (ولم يعزف اي نشيد لا كلداني ولا كنسي وهذا موضوع اخر !)
السؤال الان موجه الى الرابطة الكلدانية في مؤتمرها القادم وخاصة الى اللذين اعترضوا على اعتبار عيد مارتوما عيدا للرابطة والكلدان : هل ستختارون يوما للكلدان يظل محفورا في ذاكرة التاريخ يخلد شهداء الكلدان وتضحياتنهم ام انكم ستبقون تقولون كان ابي و كانت (امي ) !!!
والله الموفق
مع محبتي

فارس ساكو

71
المنبر الحر / من هو قريبي ؟
« في: 11:02 25/08/2016  »
لنقرأ نص مثل السامري الصالح في إنجيل لوقا ١٠ (٢٥-٣٧)  :

مثل السامري الصالح :
لوقا ١٠(٢٥-٣٧)

25 وَتَصَدَّى لَهُ أَحَدُ عُلَمَاءِ الشَّرِيعَةِ لِيُجَرِّبَهُ، فَقَالَ: «يَا مُعَلِّمُ، مَاذَا أَعْمَلُ لأَرِثَ الْحَيَاةَ الأَبَدِيَّةَ؟»
26 فَقَالَ لَهُ: «مَاذَا كُتِبَ فِي الشَّرِيعَةِ؟ وَكَيْفَ تَقْرَؤهَا؟»
27 فَأَجَابَ: «أَحِبَّ الرَّبَّ إِلهَكَ بِكُلِّ قَلْبِكَ وَكُلِّ نَفْسِكَ وَكُلِّ قُدْرَتِكَ وَكُلِّ فِكْرِكَ، وَأَحِبَّ قَرِيبَكَ كَنَفْسِكَ».
28 فَقَالَ لَهُ: «جَوَابُكَ صَحِيحٌ. فَإِنْ عَمِلْتَ بِهَذَا، تَحْيَا!»
29 لكِنَّهُ إِذْ كَانَ رَاغِباً فِي تَبْرِيرِ نَفْسِهِ، سَأَلَ يَسُوعَ: «وَمَنْ هُوَ قَرِيبِي؟»
30 فَرَدَّ عَلَيْهِ يَسُوعُ قَائِلا: «كَانَ إِنْسَانٌ نَازِلاً مِنْ أُورُشَلِيمَ إِلَى أَرِيحَا، فَوَقَعَ بِأَيْدِي لُصُوصٍ، فَانْتَزَعُوا ثِيَابَهُ وَمَالَهُ وَجَرَّحُوهُ، ثُمَّ مَضَوْا وَقَدْ تَرَكُوهُ بَيْنَ حَيٍّ وَمَيْتٍ.
31 وَحَدَثَ أَنَّ كَاهِناً كَانَ نَازِلاً فِي تِلْكَ الطَّرِيقِ، فَرَآهُ وَلكِنَّهُ جَاوَزَهُ إِلَى الْجَانِبِ الآخَرِ.
32 وَكَذلِكَ مَرَّ أَيْضاً وَاحِدٌ مِنَ اللاَّوِيِّينَ، فَلَمَّا وَصَلَ إِلَى ذلِكَ الْمَكَانِ، نَظَرَ إِلَيْهِ، وَلكِنَّهُ جَاوَزَهُ إِلَى الْجَانِبِ الآخَرِ.
33 إِلاَّ أَنَّ سَامِرِيًّا مُسَافِراً جَاءَ إِلَيْهِ، وَلَمَّا رَآهُ، أَشْفَقَ عَلَيْهِ،
34 فَتَقَدَّمَ إِلَيْهِ وَرَبَطَ جِرَاحَهُ بَعْدَمَا صَبَّ عَلَيْهَا زَيْتاً وَخَمْراً. ثُمَّ أَرْكَبَهُ عَلَى دَابَّتِهِ وَأَوْصَلَهُ إِلَى الْفُنْدُقِ وَاعْتَنَى بِهِ.
35 وَعِنْدَ مُغَادَرَتِهِ الْفُنْدُقَ فِي الْيَوْمِ التَّالِي، أَخْرَجَ دِينَارَيْنِ وَدَفَعَهُمَا إِلَى صَاحِبِ الْفُنْدُقِ، وَقَالَ لَهُ: اعْتَنِ بِهِ! وَمَهْمَا تُنْفِقْ أَكْثَرَ، فَإِنِّي أَرُدُّهُ لَكَ عِنْدَ رُجُوعِي.
36 فَأَيُّ هؤُلاَءِ الثَّلاَثَةِ يَبْدُو لَكَ قَرِيباً لِلَّذِي وَقَعَ بِأَيْدِي اللُّصُوصِ؟»
37 فَأَجَابَ: «إِنَّهُ الَّذِي عَامَلَهُ بِالرَّحْمَةِ!» فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «اذْهَبْ، وَاعْمَلْ أَنْتَ هكَذَا!»

انا اعتبر ان الكاتب في موقع عنكاوا الذي اتصل بي وعرض المساعدة في موضوعة اللجوء الى فرنسا وفعلا قدم مايمكنه من مساعدة هو قريبي ! فهو ليس كلداني كاثوليكي لكنه قريبي ... هو صار قريبي  بهذه المبادرة الطيبة التي تنم عن إنسانية ومحبة ورحمة لا تتوفر في شخصيات اخرى مشابهة لتلك الشخصيات الواردة في النص الانجيلي المقدس .


فارس ساكو
أكيد ليس اي واحد (ساكو) قريبي

72
العالم كله يعترف بان حضارة العراق هي مهد الحضارات ... وان اور السومرية (الكلدانيين) هي المدينة التي انطلق منها ابراهيم في هجرته الى ارض يعيش فيها بسلام ويعبد الله الواحد !
ربما كاتب نص التوراة لم يكن يعرف السومريين فسمى اور بالكلدانية فهو كتب نصه هذا حوالي 500 ق.م اي بعد العودة من السبي البابلي ناقلا ثقافة بابل الكلدانية الى متن صفحات التوراة لكنني لا اعتبره قد اخطاء لانه فعلا تباركت كل الامم بابراهيم وصارالعالم كله ابناء وشعب ابراهيم الى اليوم ....
لكن مجموعات من الناس لازالت تتنازع على هذه التسمية او تلك بل انها تصل الى حد الغاء وجود الاخر واصله رغم ان الامور واضحة .... فادعى اليهود ان ابراهيم هو ابوهم لوحدهم مخالفين بذلك نص التوراة الذي يجعل ابراهيم كلدانيا وهو ابو اسحق واسماعيل واسحق ابو عيسو ويعقوب ناكرين البركة التي اعطاها الله لابراهيم بانه يكون بركة وابا لجميع الامم ! اما العرب فادعوا انهم خير امة اخرجت للناس وان ابراهيم هو ابوهم والعربية لغة اهل الجنة !
ناتي الى دعاة الاشورية فانهم يلغون الكلدانيين تماما !
كل هذا ونحن نقف متفرجين وعلى حد قول احد الكتاب الكلدان (( كلنا كلدان لكننا لا نقول ذلك لاننا نحترم مشاعر الاخرين )) فماذا نفهم من كل هذا ؟!!!
ان الكلدان رفعوا راية الايمان منذ ابراهيم ابو الايمان والاباء وسيظلون يرفعونها بدون تعصب قومي اعمى ولانهم كذلك سيظل ايمان ابراهيم ممتدا حتى اخر الاباء ......
سبحوا الله في كل مكان  ...... امين


فارس ساكو

73
اعرف ان ارض الاجداد عزيزة واعرف ان تاريخنا مجيد واعرف ان عراقنا هو وطننا لكن الانسان احيانا يحتاج الى اتخاذ قرار مصيري تكون الخسارة فيه كبيرة لكن يبقى قليل قابل للنمو ليعود كبيرا . ان مسيحيي العراق قد عايشو الحكومات المتعاقبة لكنهم لم يجد اسوء من النظام السياسي القائم حاليا فحتى من يحسبون انهم يمثلونا صاروا جزءا من هذا النظام الفاسد الذي ينتهك كل شيء مرتبط بمفهوم الوطن .ولن اطيل بالكلام فان ابناء شعبنا افرادا وعوائل عازمون على الهجرة كلما سنحت لكل منهم الفرصة لتحقيق ذلك.غير ان الخسارة ستكون كبيرة لان ذلك يتم بشكل فردي حيث سيتشتت شعبنا بين دول العالم المتقدم ومدنها وستضيع رويدا رويدا كل القيم المشرقية الاصيلة واللغة الجميلة والانتماء الكنسي بسبب ذلك !
لسنا هنا في مجال توجيه اللوم الى المهاجرين افرادا وعوائل ولكن هذه هي الحقيقة وقد اضعنا من الوقت الكثير في النوم العميق والحلم الجميل والامال والتمنيات بان تعود ايام زمان التي لن تعود ابدا ونحن الان في الوقت الاضافي .... صدقوني ان الوقت الاضافي هو بضع اسابيع لا اكثر !
نحن بحاجة الى وقفة عملية ازاء مايجري ... هل نهاجر افرادا وعوائل ام جماعات ؟!!! فموضوع الهجرة هو موضوع حتمي ولكن نوع الهجرة هو المهم اليوم فهل هو فردي ام جماعي ؟
انا اعتقد ان الهجرة الجماعية ستحفظ بعضا من الارث والتراث والقيم واللغة وستبقي تماما على الانتماء القومي والكنسي وعلى هذا الاساس فانني ادعو السينودس القادم الى اقرار ان الخلاص واقل الخسائر تكون بالهجرة الجماعية فليتفقوا على وقف الدعوات لعدم الهجرة بل ليستبدلوها بدعوات لهجرة منظمة جماعية الى مدن محددة فيشكلوا فيها تجمعات سكانية ذات تاثير على تلك الدول وكذلك على مستقبل الوطن الام فتغدو العودة ممكنة وليست مستحيلة .
مجرد وجهة نظر

فارس ساكو

74
لا تتنفس ولا تشرب ولا تاكل ولا (...) ولا (....) ولا تتكلم ولا تسمع ولا تنظر ولاتشم  ولاتلمس ولاتبكي ولاتكتب ولا تقرأ ولاتمشي ولا تركض ولا تقعد ولاتقف ولا ولا ولا ...... الخ وبالمختصر لا تحيا والافضل لك ولنا ان مت واستريح !(وارحنا !!!).

فارس ساكو

75
ايضاح سيادة المطران بشار المحترم (مجلس ادارة مدرسة مارقرداغ الدولية ) تعقيبا على مقال نشرته في موقع عنكاوا (المنبر الحر) بتاريخ 12/8/2016 بعنوان : " وصلتني رسالة من الله تقول : حان الوقت لتعلن اسم المطران الذي قتل ابنك !!!"
سيكون ردي كالاتي :
قبل كل شيء ساتطرق الى ماورد من اتهام لي بالنقطة (٨) من التعقيب اعلاه لاقول مايلي :
ليست الغاية من نشر المقال المشار اليه في التعقيب اعلاه هو التشهير باي احد وانما هو تعبير عن معاناة أب لمدة اربع سنوات بسبب مشكلة طفله الصحية (النفسية) التي كانت ادارة مدرسة مارقرداغ سببا رئيسيا في تفاقمها !ولا اعرف ماهي الافتراءات التي وردت في المقال على منبر حر في موقع محترم ؟!!! هل هي كلمة قاتل ؟!!! انه تعبير مجازي لوصف حالة معينة ام " الفلوس " فهذا انطباعي عن المدرسة وعندي ادلة على ذلك ام ماذا ؟!!! فارجو ان تترك سيادة المطران هذا الاسلوب بالتهديد فانت تعلم انني كان بامكاني مقاضاتكم بسبب سقوط ابنتي (وليس ابني) من الباص وهو يسير (وليس واقف) وعلى بعد 20 مترا من البيت ووالدتها شاهدة لانها كانت واقفة بالباب وكان باب الباص مفتوحا طول الطريق وهذا نقلا عن ابنتي التي كان عمرها (6) سنوات في حينها وهي لا تعرف الكذب وقد اعترف السائق امامي بكل ذلك مدعيا ان المدرسة ترفض تواجد مشرفة في الباص (لاسباب فلوس يا سيادة المطران )وهو اضطر لفتح الباب طيلة الطريق بناءا على طلب التلاميذ لان الجو كان حار في ذلك اليوم وممنوع ان يفتحوا الشبابيك ( ليس خوفا عليهم ولكن حتى لا يتعب ويسدها بعد انتهاء التوصيلة ) علما ان الباص حديث لكنه لا يشغل تبريد (لانها تكلف فلوس ياسيادة المطران ).... ام انك تنسى المراسلات بيني وبينك(هي محفوظة في ايميلي لحد الان ) حينها وكيف انك بتدخلك بالموضوع عقدته اكثرولماذا عقدته اكثر ليس احتراما للسائق كما تدعي وانما لانه قريبك وكان حينها محاسب المطرانية وسائق باص تمتلكه المطرانية ! لقد كنت اتوقع حينها ان تبادر انت ومحاسبك وسائق الباص الى ان تزورنا في البيت ( وكان عيد القيامة حينها ) لتبارك ابنتنا وتطمئن على سلامتها وتعطيها هدية ترضية (فهذا اقل واجب يقوم به اي انسان يتحمل مسؤولية الحادث وليس شخص رجل دين مسيحي بدرجة مطران )لا ان تقرر منعهما من الصعود للباص لمدة اسبوع ( وكأن الباص مجاني !!!) وكل هذا الكلام عندي ادلة وشهود عليه يامن تريد ان تقاضيني على بكائي لان طفلي يموت ببطيء امامي !!!
الان ساتناول النقاط  تباعا في ردي الذي سيكون مطولا جدا ولهذا انا انشره بمقال منفصل حتى لا اشتت القراء عن الموضوع الاساسي الذي ورد في مقالي المشار اليه في اعلاه :
1. أرجو من ادارة المدرسة نشر النص الكامل للميثاق الاخلاقي حتى يطلع عليه القراء الكرام وخلاصته : ان الوالدين يتحملان المسؤولية الكاملة عن تصرفات اطفالهم بدءا من لحظة صعودهم الباص عند الذهاب حتى نزولهم من الباص عند العودة .... مثال على ذلك : اذا طفل عمره ست سنوات بالصف الاول بعد منعه من الخروج من الصف من قبل المعلمة للذهاب للتبول وبعدها  (بال تحته) فان هذه مسؤولية الاهل لانهم لم يعلموا الطفل كيف يتعامل مع هذا الموضوع !!! ( حصل هذا مع ابنتي وقد تركت بملابسها حتى عودتها للبيت ( كان الوقت شتاء) حتى ان حذاءها قد تبلل ( بالبول) وغسلناه لكنه لم يجف في صباح اليوم التالي فاضطررت لارسال رسالة اعتذار للمدرسة اقول فيها : اننا نعتذر لان ابنتنا لم ترتدي هذا اليوم الحذاء المقرر بزي المدرسة ( لونه جوزي) لاننا اضطررنا الى غسل حذاءها ولم يجف حيث تبلل البارحة بسبب تبولها تحتها بالصف لمنعها من الذهاب الى الحمام من قبل المعلمة ... نرجو اهتمامكم بهذا الموضوع . وقد سلمت الادارة ابنتي رسالة تقول : هذا اليوم لم ترتدي ابنتكم الزي الكامل وهذا يعتبر انذار اولي وفي حالة تكراره ................الخ وفي يوم اخر نسيت ان ترتدي الحزام الذي يغطيه البلوز فجائتنا رسالة مماثلة ... وهكذا
اما ابني فلم اتلق اي رسائل عنه لكني كنت دائما اسئل المعلمات عنه وكانت تمتدحه الماسير مدرسة التربية الفنية الى جانب اخته وتقول عنه انه رسام جيد وكذلك متمكن بالاعمال الفكرية واليدوية وقد كتب في صفحته على موقع رينزولي الخاص بطلبة المدرسة الذي يطلع عليه ادارة المدرسة والمرشد والمعلمون والوالدين : ان يوسف ساكو طالب ذو قابليات ذهنية عالية وهو ذو توجه علمي تقني بينما كتب في صفحة مريم انها ذات توجه ادبي فني ( على حد ذاكرتي ) لكن احدى المعلمات كانت تشتكي منه لانه يستخدم الفاظ نابية وقد طلبت منها ذكر هذه الالفاظ لعلي اعرف مصدرها لكنها رفضت وبعد محاولات جاهدة معه بالبيت انه يلفظ احدى الكلمات العادية بطريقة خاطئة بان يقدم او يؤخر حرف واحد او اكثر ( كان عمره 6 سنوات وهذا طبيعي) فتتحول الى كلمة سيئة وقد وضحت لها باليوم التالي هذا الموضوع وطلبت منه ان تطلب منه ان لا يقول اي كلمة نابية فنحن مهاجرين من بغداد ونسكن في مكان لا يلتقي به اطفالنا باي احد ولهذا فاذا وجدت كلمة نابية فان مصدرها يكون زملاءه بالمدرسة لانه يبقى الى الساعة الرابعة والنصف فيها !!!
اما باقي الملاحظات مثل الحركة الزائدة فهو امر غريب ان يؤشر هذا كسلبية على الطفل الذي عمره ست سنوات فكل الاطفال الاصحاء هم هكذا ( طبعا يوسف وحده هو انا ابوه )!!!
2. لقد بينت في النقطة السابقة ماهية الموضوع ... لقد استخدمت الادارة لفظة (شخصت ) حالته وهنا اقول اذا كان ماعرضته في النقطة اعلاه هو تشخيص فالمدرسة فعلت ذلك وساترك للقراء الحكم واسالهم : اذا طفل عمره 6 سنوات حرك ونشيط ويحب يلعب ولا يريد ان يتقيد بسجن الصف هل هذا جيد ام سيء؟!!!
الحقيقة انني لما كنت اسمع عنه هذا الكلام من المدرسة كنت اضحك في داخلي لان هذه مسؤولية المعلمة ان تتمكن من شد انتباهه اليها والى درسها وهذه مسؤولية المدرسة ان تكون برامجها التعليمية تجذب وتحفز الطالب على التواصل معها لذا كنت اقول لهم : ماذا تريدوني ان افعل هل تاتي امه وتجلس معه بالصف ؟!!!
انا كمدرس اذا كان درسي لا يشوق طلابي الجامعيين سينامون او سيجقجقون بالموبايل او يتأفأفون فكيف بطفل عمره ست سنوات عنده نشاط زائد ؟!!!
لكن كلمة تشخيص هي كلمة دقيقة يستخدمها الاطباء عادة ولهذا لا اعتبر ماكانوا يقولونه لنا عن ابني انه تشخيص لحالته وبالحقيقة هم لم يكونوا يعرفون بحالته والا لقالوا لنا منذ الاسابيع الاولى ان حالته هي (اي دي اج دي) فرط الحركة وتشتت الانتباه وهي حالة يمكن ان يعرفها اي معلم بالمدارس الامريكية والكندية والاوربية والاسترالية والدول المتطورة الاخرى لكن المدرسة لم تعرف انها هذه هي حالته لان معلميه ليسوا امريكان فالمعلمون الامريكان كانوا يدرسون صف رابع فقط لان عددهم قليل اما معلموه العراقيون فهم قليلو الخبرة وصغار السن ! لو ان المدرسة شخصت حالته بهذا المرض الذي عرفنا انه مصاب به بعد ثلاث سنوات من طرده من المدرسة لكانت قالت لنا ذلك ولكنا قد اخذناه الى احدى الدول المتقدمة للعلاج لكن الموضوع بالحقيقة لا يخص يوسف ابني بل هذه حجة لايذائي وقد نجح الفاعل بذلك!
3. قضية المشاجرة مع المدرسة يفترض انها حلت وانتهت نهائيا بمجرد ان سلمتني المديرة الامريكية السيدة ديان مكورمك كتابا خاصا بتوقيعها موجها لي وحدي كوالد للطفلين يوسف ومريم تقول فيه : ان مجلس الادارة قرر بعد ان تاكد له التزامكم بالميثاق الاخلاقي واستعدادكم للاستمرار في ذلك ان يعيد قبول طفليكم مريم ويوسف في السنة الدراسية 2012-2013 لذا اذا رغبتم بذلك نرجو ان تقوموا بتسديد القسط الاولي للسنة القادمة والبالغ (300 الف دينار ) عن كل منهما خلال اسبوع ... وبخلافه سنعتبر انكم منسحبين من المدرسة . كان هذا الكتاب في مطلع شهر حزيران اي بعد انتهاء موعد تسديد القسط بشهر واحد ( لان القرار السابق كان عدم استمرارهما بالمدرسة للسنة القادمة )!
لم اكن ارغب بالحديث عن تفاصيل هذه القصة لسببين الاول :
1. انها ليست موضوعي الذي كتبت عنه فهي قد حصلت وانتهت كما اشرت بالكتاب الذي سلمته المديرة لي لكن كما يبدو ان الادارة تؤكد للقراء بدون انتباه ان سبب طرد ابني يوسف هو لمعاقبتي وليس لكون يوسف لا يصلح لهذه المدرسة ولهذا صار لزاما التوسع بتفاصيل هذه القصة المثيرة جدا !
2.السبب الثاني ان القصة تمس شخصين هما السيدة ديان مكورميك والسيد السائق الذي لا اذكر اسمه حاليا .... وهما بعد المصالحة مع السيد السائق (المحترم فعلا) تحسنت علاقتي بهما ولحد اليوم انا التقيه عند ذهابي الى الدوام صباحا بسيارتي الشخصية وهو يقوم بايصال الطلاب الى المدرسة فاسلم عليه وهو يسلم علي وقد التقيته في اكثر من مكان وبيننا كل سلام ومحبة والسيدة ديان مكورمك التي عزلت من ادارة المدرسة بعد اشهر من طرد ابني تحسنت علاقتي بها كثيرا خاصة بعد ان لمست مني محبة مسيحية نادرا مايمكن ان تجدها عند اخرين فلم يكن هناك داع للعودة لهذه القصة ولكن كما يبدو ان كاتب الرد ليست لديه معلومات صحيحة لذا استوجب الرد عليه بالتفاصيل الصحيحة هذه المرة !
حتى تكون القصة واضحة لابد من مقدمة وهي ان اطفالي لم اسجلهم بالباص منذ بداية السنة وانما بالفصل الثاني حيث كنت اوصلهم يوميا صباحا واستلمهم من المدرسة بعد الساعة الرابعة (والنصف) عصرا لكن بسبب تغير التزاماتي في الفصل الثاني حيث تم قبول طلاب مسائي في معهدنا باربيل وكان لزاما ان المدرس الذي يدرس صباحي يقوم بتدريس نفس المادة في المسائي لهذا كان عندي دروس بعد الساعة الثانية والنصف ب.ظ حتى السادسة والنصف مساءا مما يعني عدم قدرتي على ارجاع اطفالي من المدرسة ولهذا طلبت من ادارة المدرسة ان اسجلهم بالباص فقط عودة ومستعد ان ادفع مبلغ الذهاب والاياب لان ادعوا ان الباصات مكتضة ( هذه ايضا فلوس) وانا ليس لدي ثقة بسائق غريب مثل باص المدرسة الذي يتابع من قبل ادارة المدرسة كما كنت اظن في حينها !وقد دفعت مبلغ الباص وجعلت امهم تصعد بالباص معهم في اليوم الاول حتى يعرف السائق المكان . في اليوم الثاني ونحن كنا في شهر اذار كان يوم مشمس جدا وحار ... الشبابيك ممنوع فتحها والسائق لا يشغل تبريد رغم ان الباص حديث وفول اوتوماتيك ( باص المطرانية وربما مهدى من قبل جهة معينة) فاحتر الاطفال وصاروا يصرخون حارة حارة فاستجاب السائق ( مشكورا) وفتح الباب وهي تسير طبعا لا يوجد مشرف بالباص والاطفال عددهم كبير يتزاحمون وكل مرة ينزل واحد او اكثر يعني داخل الباص حركة دائمة وهو يسير والباب مفتوح وصل قبل منزلنا بحوالي ثلاثين مترا ابطيء السائق سرعة الباص لكنه ظل يسير لانه ليس متاكدا من المكان وهنا ابنتي مريم  (وليس ابني يوسف  ) ظنت انها عليها النزول ( هذه هي اول مرة تنزل من باص لوحدها) فنزلت ووقفت بالدرجة الاخيرة دون ان تمسك بشيء فراتها والدتها الواقفة بباب البيت تنتظر فصرخت عليها الا تنزل وهنا عرف السائق انها ام مريم ويوسف وكما يبدو ان السائق متفاجئا ضغط الدواسة للتوقف او للابطاء اكثر فسقطت مريم من الباص وهو يسير ببطيء ( ولم تنزل) بشهادة امها في حينها علما ان الطفل اصلا لا يمكنه النزول من الباص بسهولة حتى لو كان متوقفا لان اخر درجة بعيدة عن الارض لذا هو عادة يقفز في النزول ....هكذا سقطت مريم على احدى ركبتيها وتالمت كثيرا وصارت تبكي ثم قفز يوسف دون ان يسقط وهذا كان على بعد 20 متر قبل البيت فذهبت امهما الى السائق لتعاتبه لكنه اسرع بالانطلاق كان شيئا لم يحدث !!!
في البيت سالت مريم عن كيفية حدوث الحادث وبالتحديد سؤال : هل باب الباص كان مفتوحا منذ انطلاقه من المدرسة فاجابت :" لا بس عمو فتح الباب لان كانت حارة علينا فخطية عمو يحبنا لا تحكي عليه"!!!
المهم ثاني يوم صباحا اوصلت الاطفال ثم تقاطعت بالسير مع الباص بنفس فرع المدرسة فعاتبته لان ابنتي البارحة سقطت فرد علي بكلام جاف لا اتذكره الان فازدحم الفرع فاضطررت الى الحركة والاستدارة ووقفت وراءه وهو ينزل الطلاب ثم نزلت وعاتبته بعصبية ( انا اب وهذا حق ابنتي وهو اخطأ بترك الباب مفتوحا ولاعلاقة لهذا الشعور بالنقص بين سائق واستاذ جامعي فهذه مشكلة في عقل من يعتقد ذلك ) فرد علي بعصبية واخيرا قال لي :" انا سابلغ ادارة المدرسة بانني لن اخذ اطفالك ابدا !  " قالها وكانه سيأمر ادارة المدرسة بذلك وانا لن استطيع ان افعل شيئا فقلت له ( كذا) عليك وعلى المدرسة اي شتمته وكان ذكر المدرسة لاستمرارية الكلام وكانت الشتيمة بالاساس له ... تركته وذهبت الى عملي ... اتصلت بي المنسقة (رؤى يلدا) وانا في الدرس وطلبت ان اجيء الى المدرسة لامر هام قلت لها ساتي في الساعة الحادية عشرة قبل الظهر فقبلت فلما ذهبت عرفت ان السائق فعلا قال لادارة المدرسة بانه لن يقل اطفالي لكنه لم يقل انني شتمته او شتمت المدرسة بل قال انهم اطفال حركين وعدد الاطفال كبير ولا استطيع السيطرة عليهم لوحدي وانا اسوق فاما تضعوا مشرفا معي او تقللوا العدد واليوم حصلت مشكلة بسبب سقوط طفلة البارحة من السيارة فلما دخلت واجهني الحارس بمعلومة ان هذا السائق هو محاسب المطران وربما هو اقاربه فهل تعلم بذلك ؟! فاجبته انا مايهمني ان ينقل اطفالي بسلام ولايهمني غير ذلك فدخلت الى الادارة واستقبلتني المديرة ديان مكورميك واستدعت ابنتي مريم وسالتها اذا كانت بخير ثم أنبتها لانها سقطت من الباص وهنا التفت الى السيدة نغم حبيب التي كانت تترجم وقلت لها : هل هذا اسلوب يتم التعامل به مع طفلة سقطت من الباص ؟ انا لا اقبل ان تتكلم مع مريم هكذا ! هذا غير معقول ثم التفت الى المديرة وقلت لها لازم تخلون مشرف بالباص قالت : لا وانما الطلاب لازم يتعلمون يقعدون هادئين في الباص وهذا لازم انتوا تعلمون اطفالكم ذلك هذه مسؤوليتكم وليس مسؤولية المدرسة ثم قالت راح نمنع صعود مريم ويوسف بالباص لمدة اسبوع وبعدها تاتي تقول لنا صاروا جاهزين يصعدون بالباص ويلتزمون بالهدوء وتتعهد بذلك راح نرجعهم ليركبوا بالباص !!! اليوم عند انتهاء المدرسة تاخذهم معاك ومن غدا لا يركبون بالباص لمدة اسبوع !!!!!!!!! فانهت الاجتماع معي وتركتني مع نغم حبيب التي وعدت ان تحكي معها فيما بعد على انفراد !
في اليوم التالي لم اعد في الوقت المناسب لخروج الطلاب لكون لدي التزامات في الجامعة كما اسلفت الذكر فاتصلت بي رؤى يلدا تطلب مني الحضور لاخذ اطفالي لكني قلت لها يوجد باص وانا دافع فلوس للباص قالت هذا قرار المديرة الاطفال راح يبقون يم الحارس لان احنا راح نطلع ... فاضطررت الى الاستئذان وتغيير موعد محاضرة حتى اذهب اليهم وانا بالطريق اتصلت بي السيدة نغم حبيب وقالت اذا لا تستطيع الحضور فانا ساوصلهم بنفسي للبيت وكانت مبادرة شخصية لا علاقة لها بالادارة لكني قلت لها لا اتركيهم انا ساصل بعد قليل فانتظرتني فلما وصلت قالت لي : هذه المديرة عنيدة لا تقدر ظروف الناس فاذا تريد احكي مع المطران هو يحل الموضوع !
4. استغليت فترة ماقبل العيد وحصلت على ايميل سيادة المطران بشار من قس صديق وراسلته ووعد خيرا باجاباته والايميلات لحد الان موجودة ومحفوظة بالانترنيت وقد قال بعد التحقيق مع السائق وبقية ذوي العلاقة ان الخطأ مشترك من الطرفين وعاتبني فاعتذرت منه لشتمي السائق والمدرسة وقلت له انني في اقرب فرصة ممكنة ساعتذر من السائق ثم قال لي : كل واحد ياخذ حقه ولهذا ستسلمك ادارة المدرسة قرارت عليك تنفيذها ! وفي صباح اول يوم مابعد عطلة العيد اخذت الاطفال الى المدرسة كالمعتاد وبينما هم يدخلون وقفت المديرة بالباب واوقفت الطفلين ومنعتهما عن الدخول ثم رايت السيدة نغم حبيب تجادلها وتطلب منها ترك الاطفال يدخلون فاستغربت الموضوع فدخلنا انا وام الاطفال لنعرف ماذا يحصل وهنا قالت السيدة نغم حبيب بصوت عالي : اتركي الاطفال يذهبون للصفوف هذا لايجوز فوالديهما حضرا ! لكن المديرة اصرت على ايقافهما ثم قالت لنا لازم توقعون على موافقتكم على قرارات اتخذناها قبل ان نقبل اطفالكم يدخلون !فقلت لها : احنا عندنا دوام وهذا ليس بالوقت المناسب لهذا الشيء وهنا تدخلت السيدة نغم حبيب ( انا استشهد بالسيدة نغم حبيب لانها كانت المديرة المالية للمدرسة )وطلبت منها ان تترك الاطفال يدخلون ومن ثم يوقعون على القرارات لانهم عندهم دوام !
فاقتنعت المديرة بذلك وتركتهم يدخلون ثم دخلنا فقدمت لنا ورقة مكتوب بها القرارات وعلينا التوقيع عليها اولا ثم البدء بالتنفيذ !!! فوقعنا عليها كلانا ثم طلبت منها ان اذهب اوصل زوجتي الى دوامها ثم اعود وانا سانفذ كل قرارتكم فوافقت ... وفعلا اوصلت زوجتي الى دوامها واستاذنت تلفونيا من دوامي  وعدت الى المدرسة فجائت المديرة بنفس الورقة التي وقعنا عليها وقراتها امامي بالانكيزية وترجمتها رؤى يلدا على حد ذاكرتي وكانت القرارات على حد ذاكرتي : يستمر الاطفال بالمدرسة حتى نهاية السنة ثم ينقلون الى مدرسة اخرى بسبب عدم التزامك كاحد الوالدين بالميثاق الاخلاقي (اين يوسف من هذا القرار؟!!!!) بشرط ان تعتذر للسائق وتتعهد بالالتزام بالميثاق لما تبقى من السنة وسيعود الاطفال للصعود بالباص بعد انتهاء مدة العقوبة بعد ان تقدم تاكيدا خطيا انهما صارا مستعدين لذلك ( هذه القرارات موثقة وبامكان الادارة الحالية الرجوع اليها) فماذا كانت اجابة الاستاذ الجامعي المتعجرف ؟!!!
قلت انا لا اقبل بالاعتذار كشرط لانني كمسيحي وهذه المدرسة يفترض انها مسيحية من الطبيعي المصالحة والاعتذار بين الاخوة وبالنسبة لي انا افهم المحبة المسيحية هكذا ! فتفاجأت المديرة من هذا الكلام فقالت غير مصدقة : يعني انت مستعد ان تعتذر له بشكل شخصي ؟!!! فاجبت : بل الان وامامكم فردت : الان تتصلوا بالسائق حتى ياتي وكان واضحا جدا ان هذه القرارات ليست قراراتها بل قرارات جهة اعلى من شدة فرحتها بما قلت وبما عرضت وفعلا اتصلوا بالسائق وقال انه قريب وسياتي وجمعت عدد من المدرسين وحضر السائق وجلس واعتذرت منه بمحبة مسيحية بل وشكرته لانه بالصدفة تبين انه هو الذي اتصل بزوجتي ليعلمها ان التسجيل بالمدرسة كان قد بدأ قبل انشاءها من قبل السيدين فهمي ( حاليا مدير تربية عنكاوا) ودندار( حاليا مدير مدرسة اعدادية ) ! فرد علي باعتذار افضل بان قدر مشاعري كأب وقال انه لم يسرد كامل القصة الا لما ضغط عليه سيادة المطران ( وهو الجهة العليا ) ثم ناقشنا بعض الامور الاخرى ولما انتهى الاجتماع اخذتني المديرة الى غرفتها واعتذرت مني لقسوتها معي ووعدت ان تعالج الموضوع وطلبت مني التواصل معها شخصيا ( خاصة انني كنت احاول التحدث معها بالانكليزي ) ... وهكذا كلما تريد ان تبلغني عن شيء بخصوص مريم او يوسف تقوم بابلاغي بشكل شخصي او بالتلفون واخيرا قبل شهر من انتهاء الدوام للسنة الدراسية 2011-2012 طلبتني ووالدتهما الى اجتماع وعرضت امامي تقريرا معدا بخصوص يوسف : يقول التقرير ان يوسف لا يتقبل التعليم الممنهج ولا يستخدم اللابتوب (الا باللعب) وحرك جدا لهذا نحن بالمدرسة نطلب مساعدتكما لايجاد حل بالتعاون بيننا خاصة ان السنة القادمة ستكون اكثر انضباطا وتركيزا على التعليم ! فطلبت منها تحديد موقف : هل سيستمران السنة القادمة بالمدرسة ام لا ؟ فقالت: لم نقرر بعد ! فقلت طيب انقليه الى نفس شعبة مريم اخته لعله ينتبه ويهتم بالدراسة ( نحن نتحدث عن طفل عمره لم يبلغ السابعة) قالت هذا غير ممكن ... طيب انقلي مريم الى الصف الثاني وليعرف بذلك فابتسمت وقالت صحيح ننقلها عند استاذ خالد ( استاذ خالد ترك المدرسة فيما بعد وانتقل الى مدرسة ميديا) وحصل ذلك فعلا ونقلت مريم الى الصف الثاني لتحفيز يوسف ! وانتهت السنة الدراسية وذهبت لاستلام النتائج لكني لم اجدها عند باب الاستقبال الداخلي للمدرسة ثم جائت ابنة السيدة ديان مكورمك وطلبت مني القدوم معها لان السيدة المديرة تريد ان تتحدث معي شخصيا ! ذهبت معها فاذا بها تسلمني رسالة موقعة من قبلها ترحب فيها باستمرار يوسف ومريم بالمدرسة للسنة القادمة باسم مجلس ادارة المدرسة وتطلب مني دفع القسط الاول خلال اسبوع وسلمتني النتائج لكلاهما يوسف مريم ... وعدت في اليوم الثاني ودفعت القسط ودفعت كلفة الدورة الصيفية الاجبارية ... هكذا لو كان يوسف هو المشكلة لما قررت المديرة ابقاءهما كليهما الا في حالة واحد انها كانت تريد زيادة مدخولات الدورة الصيفية حيث استقدمت اكثر من عشرين شابا وشابة من امريكا وربما هم اقاربها (الله اعلم) ليكونوا مشرفين على الاطفال اثناء الدورة الصيفية حيث سالت ابنتي مريم فيما بعد عن هذه الدورة فقالت : بابا ماكو دروس بس لعب !(يعني بس اخذوا فلوس) باقي القصة ذكرتها في مقالي !
5. ماذكرته الادارة في هذه النقطة هو يخص ماكتبته في اعلاه ولا علاقة له بما حصل بعد تاريخ 19/7/2012حيث تسلمنا بتاريخ 7/8/2012 رسالة الطرد مفاجئة ليوسف باسم المنسقة رؤى يلدا بدون توقيع او ختم ولما حاولت اللقاء بالسيدة المديرة قالوا انها في اجازة وداهمني الوقت وتمكنت من تسجيلهما في مدرسة ميديا كما ذكرت في مقالي ولهذا اهملت الموضوع كله ولم افكر فيه حينها لانني اصلا كنت قد تعبت من مطاليب وشروط المدرسة التي بعضها تعجيزية ! فقلت في قلبي الحمد لله !
6. بخصوص الفلوس ورغم انني معروف من الذين يعرفوني انني لا اتكلم بهذا الموضوع لاني لا احبه لكني مضطر للرد بالقول : لقد قال سيادة المطران في اجتماع 19/7 :" السنة الاولى كان عندنا عجز في ميزانية المدرسة 150 مليون دينار " طيب من اين قام سيادته بتغطية العجز هل من امواله الخاصة او من اموال المطرانية ( الكنيسة) ؟!!! هل هذه الرحمة التي يتحدث عنها ياخذ اموال الكنيسة ليصرفها على مشروع اهلي تجاري فيه عجز ؟!!!
7. النقطة السابعة لا معنى لما ورد فيها الا ان كاتبها قلق من ان ماكتبه في النقاط الستة التي قبلها لن يصدقه فيها قاريء لانها محض انشاء منمق يخلو من الشفافية والرغبة في الوصول الى نتيجة مفيدة !
واخيرا انا اعرف اسلوب كتابة سيادة المطران بشار وهو نفس اسلوب كاتب هذا التوضيح لهذا ادعوه اما يراسلني على الايميل ويعترف بخطأه في انه اراد ايذائي او يدلني على حقيقة ماجرى بين 19/7/2012 الى 7/8/2012 في مجلس ادارته للمدرسة ... ساسامح الجميع ايا كانوا ... بل انا سامحت في حينها وانتهى الموضوع لكنه شعور الاب يمزقني .... اما ادارة المدرسة اذا كانت تريد ان تكون منصفة عليها ان تبحث عن الاوليات لهذه الفترة علما ان السيد مدير تربية عنكاوا التقيته اخر مرة قبل سنة وكنت اريد ان انقل اطفالي الى مدرسة عربي حكومي فعاتبني قائلا : انا اتذكرك شنو انت دتلعب مرة تنقل اطفالك من مارقرداغ ومرة من ميديا ! وتبين انه يظن انني نقلت يوسف ومريم من مدرسة مارقرداغ برغبتي ولا يعرف انني نقلت مريم مع يوسف لانه طرد من مدرسة مارقرداغ !
الرحمة تبدا من الذات وتفيض
 فارس ساكو   

76
لأول وهلة يبدو العنوان  صارخا مثيرا ولا يصدق لكنك عندما تقرأ التفاصيل ستعرف انها الحقيقة (مع الأسف) !
اولا وقبل كل شيء انا سامحته بدليل انني لم اعلن عن اسمه (فقط لبعض الأصدقاء طلبا للنصيحة) ولم اشتكي عليه الا امام الله الذي قال لي حينها : هذا صليبك فاحمله !!! سامحته رغم انني كنت ارى ابني كل يوم يتراجع خطه البياني صحيا ودراسيا منذ اربع سنوات حتى اليوم ! وكنت انوي الا أقول اسمه وقصته مع ابني الى الأبد لكن رسالة جديدة وصلتني من الله (نفسه) تقول : حان الوقت لتعلن اسم المطران الذي قتل ابنك !!!  انظروا الى الصورة واحكموا : هل يجوز ان اعتبرها رسالة من الله ام لا ؟!!!
ان ابني اليوم اقتبل التناول الاول فهل هي صدفة ان يقف امام المطران بشار وردة (قاتله ) مباشرة ؟!!! فمن بين ٩٩ طفلا تشاء الصدف ان يقف المقتول امام القاتل لتصبح الصورة اعلانا لمحاكمة علنية على موقع عنكاوا !
نعم القصة قديمة عمرها ٤-٥ سنوات لكنها بالنسبة لأب مثلي تحدث امامي اليوم وكل يوم ... خلاصة القصة :
عندي طفلان مريم ويوسف توأم مواليد ٢٠٠٥ سجلتهما في مدرسة مار قرداغ الأهلية التي يملكها هذا المطران مع بدء تأسيسها عام ٢٠١١ وانتهى الفصل الاول على خير وفي مطلع الفصل الثاني حصلت مشكلة بيني وبين ادارة المدرسة فقررت ادارة المدرسة طرد طفلي كلاهما من المدرسة لكنها عادت وتراجعت عن قرارها لان ذلك مخالف لتعليمات التربية واستبدلته بقرار اخر ( علمت في حينها ان المطران بنفسه اتخذه) القرار الاخر هو عدم استمرارهما بالمدرسة للسنة القادمة ... تم إبلاغنا بذلك تحريريا وشفويا ... تم استحصال مبلغ ٣٠٠ الف دينار عن كل طفل القسط الاول للسنة القادمة نحن لم نكن مشمولين بذلك لان اطفالنا مطرودين السنة القادمة ... في نهاية السنة قامت المديرة الامريكية بمفاجأتي عند استلام النتائج بان أرسلت بطلبي وسلمتني النتائج بنفسها مع نص قرار لمجلس ادارة المدرسة (الذي رئيسه المطران بشار ) موقع من قبلها يقول : نرحب بكل من يوسف ومريم في مدرستنا للسنة القادمة ونرجو اذا كانت لديكم الرغبة باستمرارهما تسديد القسط الأولي خلال اسبوع ! الحقيقة انني لم أكن ارغب باستمرارهما في هذه المدرسة لكن اصرار والدتهما على استمرارهما جعلني اقبل خاصة وأنها لمست حبهما لهذه المدرسة ! لم أشك لحظة بان المديرة الامريكية ستغدر بهما لكني كنت قلقا من ثلاث بنات من كادر الادارة عراقيات واحدة منهن اسمها رؤى !
هكذا دفعت القسط الاول للسنة الجديدة منتصف حزيران ٢٠١٢ ثم بدأت دورة صيفية اجبارية (غرضها مادي ) حيث دفعنا لكل طفل ٣٠٠ الف دينار ... بتاريخ ١٩/٧/٢٠١٢ عقد اجتماع مع الأهالي  وقيل في الاجتماع : ان الدورة الصيفية ستكون مقياسا لقبول الطالب في السنة الدراسية القادمة . طبعا المنطق يقول ان المقصود به هو الطلاب الجدد اما القدامى فقد تعرفت عليهم ادارة المدرسة لسنة كاملة ... بعد الاجتماع ذهبت الى المطران بشار لأسلم عليه وأعرفه بنفسي وقلت له : انا أشكرك لأنك قررت ابقاء طفلي يوسف ومريم في المدرسة .... فقاطعني قائلا : لا مايصير .. فأكملت : القرار الذي أبلغتني به المديرة ... وأشرت اليها لانها كانت تقف على مقربة منه فاستدار ليرى على من اشرت لكن شخصا قاطعنا للسلام عليه ثم تبعه اخر وانشغل عني فاضطررت الى مغادرة المكان وانا كلي قلق واسال نفسي : مالذي يقصده بقوله : لا مايصير ؟!!!لكن لم تمضي ثلاثة أسابيع ففي ٧/٨/٢٠١٢ تسلم يوسف رسالة من ادارة المدرسة وتسلمت مريم ايضا رسالة تقول الاولى ان يوسف غير مؤهل للقبول في السنة القادمة فابحثوا له عن مدرسة اخرى ! أما الثانية فتقول ان مريم مؤهلة للقبول !!! بالله عليكم طفلان توأم عمرهما ٧ سنوات فقط واحد غير مؤهل والآخر مؤهل !!! اي حكم هذا ؟
ذهبت الى الادارة فلم اجد المديرة : قالوا كسرت يدها وهي في اجازة علما ان القرار عليه اسم المنسق رؤى يلدا بدون توقيع واسم يوسف مكتوب يدوياً هكذا اتضح الموضوع ان رؤى استغلت غياب المديرة لتمرر قرارا للمطران مخالفا لقرار المديرة الامريكية ولم يكن بالإمكان شمول مريم لانها كانت متفوقة جدا ومحبوبة بينما يوسف كولد حرك جدا !
(ملاحظة : اذا كان القرار مباشر من المطران او هو قرار ادارة المدرسة ففي كلا الحالتين يتحمل مسؤوليته المطران بشكل مباشر او غير مباشر رغم ان كل ماذكرته يؤكد انه قرار مباشر من المطران ... لا يوجد مدارس أهلية اخرى قريبة ومناسبة غير مدرسة ميديا وكنت اعلم ان امتحان القبول كان قد اعلن انه يتم في ٣٦ / ٦/ ٢٠١٢ فاتصلت بصديق لي هو قريب لمديرة المدرسة ليساعدني في قبول استثنائي فقال لي : اذهب غدا وقل لهم انك من طرفي وفعلا ذهبت في اليوم التالي ٨/٨/٢٠١٢ وقبل ان استرسل قالت لي المديرة : امتحان القبول تأجل وأصبح يوم غد فاجلب طفليك غدا للامتحان . في اليوم التالي امتحنا ونجحا وسالت عن مستواهما فقالت : قابلياتهما جيدة  لكنهما ضعيفان باللغة الانكليزية كانهما لم يدرسا شيئا في مدرستهما السابقة فقلت : نعم لان مدرسة مار قرداغ كانت في سنة التاسيس الاولى ...
داوم كلاهما في المدرسة الجديدة تفوقت مريم وكاد يوسف يرسب بالسنة الثانية (الاولى بالمدرسة الجديدة ) ثم نجح بالدور الثاني لكنه رسب في الصف الثالث سنتين رغم انه كان متفوقا في الرياضيات (٩٠) وجيدا في العلوم (٧٢) لكنه ضعيف بالانسانيات واللغات (كردي إنكليزي ) !
وأخذت تظهر عليه حالات التوتر والعصبية نتيجة ضغط المدرسة وخاصة في مادة الكردي حيث كان يحرم من الفرصة ليقوم بكتابة واجب الكوردي في غرفة مايسمى الباحثة الاجتماعية وتأكد لدينا ان نظام مدرسة ميديا لا يلائمه وكذلك هو يكرهها لانها صارت بديل عن مدرسة مار قرداغ التي تعلق بها كما يبدو فنظامها اسهل ومتطور !
أخذته الى طبيب الاعصاب فأكد لنا ان ليس عنده مشكلة عصبية لكنه يعاني من قلق وكآبة ناشئة عن ضغوط في المدرسة وراجعنا به طبيب نفسية وقال احتمال عنده مرض اسمه فرط الحركة وتشتت الانتباه  ... المهم اضطررنا الى نقله الى مدرسة حكومي عربي فرفض الدوام بها لكن في هذه السنة التي ترك بها الدوام تحسنت حالته الصحية وصار اكثر هدوءا وقلت عنده اضطرابات النوم مما يؤكد سبب حالته خارجي وليس داخلي ....
المعجزة انه استمر بالتواصل لمدة شهرين في دروس التناول الاول مما يعني انه أحب (مدرسة ) التناول وشائت الصدف ان يقف امام قاتله المطران بشار فلولا طرده من مدرسة مار قرداغ (مهما كان السبب وهو عمره ٧ سنوات فقط ) لما وصل حاله الى ماال اليه لحد الان ...فلا أظن انه سيقبل ان يداوم بمدرسة العربي السنة القادمة ايضا وهذا تفسيري لكلمة قتل التي اتهمت بها المطران بشار

77
لحد هذه اللحظة لا اعرف سبب ايقاف ادارة الموقع لحسابي الأصلي في الموقع  باسم (فارس ساكو ) الذي أنشئته قبل سنوات  بايميلي الأصلي  farissako@yahoo.com ورغم ان ذلك تزامن في حينه مع كلام غير مناسب بيني وبين احد اعضاء الموقع وهو اداري منتديات ايضا !
اول أمس وفي خضم الشتائم والاتهامات التي وجهها لي نفس العضو /اداري منتديات  بدون مبرر  وفجأة قام الموقع بتغيير اسم حسابي الثاني (فارس يوسف ) الى (فارس ساكو ) ربما بعد ان لاحظ انني أؤكد باستمرار على استخدام اسمي الحقيقي في مقالاتي وتعليقاتي وردودي ولا اعرف اذا كان بإمكاني تغيير الاسم بنفسي سابقا لكن مع ذلك فإنني اعتبرها مبادرة إيجابية من الموقع كما انه  قام بإظهار احدى مقالاتي على الصفحة الرئيسية وهذه مبادرة اخرى إيجابية ايضا ....
بهذه المناسبة اتوجه بالشكر الى ادارة الموقع فإنني فعلا لست من النوع الذي يتخفى وراء اسم لا يخصه او مستعار (رغم ان اسم فارس يوسف هو اسمي ايضا لكنه ثانوي ) بل انني اعتبره رمزا من رموز المصداقية في التعامل والحوار التي هي تمثل جانب مهم من شخصيتي !
انتهز هذه المناسبة  لأُعيد ما قد قلته في اكثر من مناسبة انني لست من أقارب غبطة البطريرك  لويس  ساكو لكنه  ابتي الراعي واخي الأكبر وأكن له كل محبة واحترام وتقدير و أما الاختلاف بوجهة النظر فهي طبيعية وصحية بل وضرورية لبناء ونمو الكنيسة
جماعة المسيح  باركه الرب القدير واعانه لخير الكنيسة .

فارس ساكو

78
الرحمة فوق القانون :
في بدايات عملي المهني كمهندس في المنشأة العامة للصناعات الكهربائية / بغداد كنت اختلط بالعمال واعمل معهم كواحد منهم الى درجة تكونت لدي خبرة بكل شيء في القسم فصرت احفظ الاسم الثلاثي لكل منتسب (اكثر من ١٥٠) وأين يسكن وسلوكه المهني والشخصي وحالته الصحية كما صرت اعرف تفصيليا إمكانيات المكائن والملحقات الاخرى ... وقد مكنني كل ذلك من ادارة القسم  محققا نقلة نوعية وكمية في الانتاج مما منحني حضوة خاصة لدى المدير العام في اقل من سنتين ... لكني اداريا لم أكن بمنصب رئيس قسم بل كان هناك خريج معهد قديم بدرجة مدير هو يتولى هذا المنصب مع ذلك هو منذ التحاقي بالوظيفة لم يكن يقوم باي شيء سوى التوقيع على الاجازات والمخاطبات الرسمية ! وكان مريضا ودائم الاجازات وكان يحتفظ المدير العام به في منصبه على اعتبار انه بركة (كونه قديم جدا) ... كان عندنا ثلاث وجبات عمل كل وجبة عليها ملاحظ وجبة وكانت الوجبة المسائية تبدأ من الساعة ٣:٣٠ عصرا وتنتهي في الساعة ١١:٣٠ ليلا وكانت عندنا مشكلة المناوبة بسبب عدم توفر وسائط نقل الوجبة المسائية عند المغادرة مما اضطرنا الى تثبيت واحد من الملاحظين في الوجبة المسائية وعدم تغييره لكونه عنده سيارة خاصة وبناءا على رغبته ايضا . هذا الملاحظ كان غير ملتزم بالدوام حتى انه كان يغادر العمل حوالي الساعة ٩:٠٠ ليلا لأكثر من مرة وكنت التقي به مع نهاية الوجبة الصباحية لكن بالمغادرة اعرف به وكان يقوم بخط يده بكتابة انتاج الوجبة المسائية والتوقيع عليه ويطلب من احد العاملين القدامى ان يكتب في السجل ارقام الانتاج (عدد المنتجات) وقد تكرر هذا الفعل كثيرا الى درجة ان العمال القدامى أرادوا ان يشتكوا منه  لكنهم خشوا من عمل مشكلة خاصة وقد كان اشيع انه منتسب سابق بالمخابرات !
ذات يوم وانا اطلع على السجل وجدت ان كل شيء مكتوب ماعدا الأرقام الإنتاجية فاستغربت لذلك لكن ملاحظ القسم اضطر الى اخباري انه يعرف ان هذا الملاحظ يخرج من الدوام مبكرا وأحيانا لا يتواجد في القسم وقد انكشف الان لان العامل القديم الذي يسجل الأرقام بالسجل مجاز ليومين وسيتأكد كلامي اذا غدا صباحا وجدنا السجل بدون ارقام انتاج !
وفعلا في صباح اليوم التالي اطلعت على السجل لأجد مكتوبا باليوم قبل السابق الأرقام الإنتاجية وبخط يد الملاحظ نفسه لكن لم اجد في السجل اي كتابة عن اليوم السابق فازداد الشك عندي مما اضطرني لسؤال العمال القدامى في الوجبة المسائية واعترفوا بكل شيء وقد تبين انه في اليوم السابق غادر الدوام الساعة ٤:١٥ عصرا ولم يعد ولهذا لم يتوفر له الوقت ان يكتب اي شيء بالسجل ثم حضر السيد الملاحظ الفالوت ولما سألته انفجر بي غاضبا وأخذ يشتمني ويقول انت مو رئيس القسم ولا تحاسبني رغم محاولات ملاحظ القسم تهدئته وافهامه بانه ليس فقط المهندس فارس من حقه محاسبته بل حتى هو كملاحظ قسم من حقه ذلك لكون تقرير الانتاج الصباحي عن اليوم السابق هو الذي يوقع عليه حاول ضربه ثم غادر القسم دون ان يعود اليه وهنا اضطررت الى ابلاغ مدير المعمل الذي آرسل بطلبه لكنه لم يكن موجودا !
في اليوم التالي داوم رئيس القسم فاتصل مدير المعمل به وأبلغه ان فلان (ملاحظ الوجبة المسائية) منقول الى قسم اخر ويداوم اعتبارا من يوم غد صباحا فيه .... غضب رئيس القسم  جدا لانه تم تجاوزه !!! وقرر عدم تنفيذ الامر واتصل بالمدير وأبلغه بعصبية انه لن ينفذ الامر ! ثم طلب مني عدم التدخل بالامور الإدارية من الان ولاحقا مما اضطرني الى التوجه الى غرفة مدير المعمل وقلت للمدير : انا او هذا الملاحظ بالقسم ، انت اختار ؟!!! فاجاب : ليش شصار ؟ نقلناه وخلص ! قلت : رئيس القسم لا يقبل ! فاتصل المدير برئيس القسم وطلب منه الحضور فورا عنده وحضر بعد دقائق ... فسأله : شنو مشكلتك مع مهندس فارس . اجاب : ماكو اي مشكلة معه هو اخونا وابنا ومهندس كفوء بس نقل فلان بين تجاوز علينا ! فرد عليه شلون تجاوز انت غير موجود ! يعني نوقف شغلنا ؟!!!
اصر رئيس القسم على موقفه والتقى بالملاحظ وأبلغه بالاستمرار بمكانه مما اضطرني في اليوم التالي صباحا الى الذهاب الى المدير العام وسؤاله بشكل مباشر : سيادتك انا شنو موقعي في قسم (......) اجاب متفاجئا : انت مهندس ... رئيس القسم ! فقلت : لا , فلان هو رئيس القسم رسميا ! فرفع سماعة الهاتف على مدير الادارة وقال له تصدر امر فوري بان يكون المهندس فارس ..... رئيسا لقسم (.....) وفلان معاونا له .... فقلت له شكرًا !
طبعا صدر الامر واضطر فلان لتقديم التقاعد ونفذ امر مدير المعمل بنقل ملاحظ الوجبة المسائية الى قسم اخر (بشرط يداوم وجبة صباحية ) واشتغلت الواسطات وتبين انه له علاقات واسعة دون جدوى حتى ان مدير المعمل تلقى تهديدات من جهة أمنية ! اخر شيء مضى حوالي الشهر جاء الي يعتذر ويطلب العودة الى القسم !
طبعا انا كتبت لكم كل هذه التفاصيل المطولة حتى اوضح فكرتي عن الرحمة  كالآتي :
قلت له : انا مسامحك منذ اللحظة الاولى لتصرفك المسيء لأَنِّي اقدر ظروف البشر واكيد انك كان عندك مشكلة ما جعلتك تتصرف هكذا ولكن بالنسبة للعودة فهذا ليس صلاحيتي الان بل صلاحية المدير فقال : أرجوك انت احكي مع المدير ! فقلت : اترك لي الفرصة المناسبة !
فأرسلت بطلب ملاحظ القسم وحضر : شنو رأيك ، شسوي ؟ اجاب : هو يستاهل العقوبة واصلا زين منك انك تستقبله وتحكي معه لكن احنا عندنا مشكلة انه ملاحظ الوجبة المسائية الحالي يعاني من الدوام لانه لا يناسبه كوقت وكذلك موضوع المواصلات بالليل بالطلعة ماكو فإذا احنا نرجعه علمود هل سبب وهو في كل الأحوال كلشي مايسوي بس اسمه ملاحظ وهسة هو تعلم درس وكل يوم يقضي هناك صار عليه بشهر ومصالحه كلها انضربت من ورا الدوام الصباحي وبذاك القسم مدّا يكدر يتنفس !
فكرت بالموضوع ليس من اجل هذا الملاحظ (المسيء) بل من اجل الملاحظ الجيد وذهبت بدون تردد الى المدير لكنه رفض مناقشة الموضوع وقال : انت قلبك رقيق ونظيف هذا وامثاله مايفيد وياهم غير الدوس علراس !!!
فقلت له : لخاطر الملاحظ (الجيد) لكنه اصر على موقفه !
فرجعت وارسلت اليه ملاحظ القسم ليرجوه باسم الملاحظ (الجيد) فوافق المدير على إعادته بعد ذلك استدعاه في مكتبه ورزله وقال له : لولا احترامي لشخص المهندس فارس الطيب الذي ماكو غيره يقبل يسوي هل شي لما وافقت ! اعرف اوادمك مرة ثانية !
هذه هي الرحمة فارجعوا الى توسلات ابراهيم لإنقاذ سدوم وعمورة لتفهموا ان الرحمة فوق القانون ......

فارس ساكو

79
http://saint-adday.com/?p=12550
الرابط أعلاه يعبر في غبطة البطريرك عن دعوته لإقامة مؤتمر كلداني عام  .... وكما يبدو انه يتوسم في الرابطة الكلدانية القيام بدورها بذلك لكن كما يبدو ان قيادة الرابطة لها رأي اخر ... فهي لن تدعو الى مؤتمرها القادم الا فقط أعضاءها الذين سبق ان قدموا فروض الطاعة والولاء لقيادتها السياسية في كركوك ! ولهذا فان مؤتمرها سيفشل بشكل تام او انه سيخلص الى جعل الرابطة واحدة من أحزابنا السياسية  التي لها ضر ولا نفع لها !
هل سننتظر نحن الكلدان منقذا اخر ؟!!!
لنستلهم بيان البطريرك ساكو هذا ونضع من الان الخطة للمرحلة القادمة ...
الحوار مفتوح بشكل حضاري والذي لا يجيد هذا الحوار ان يحترم نفسه ولا يدخل اليه بالأساس
تحياتي

80
يسوع هل كان ارهابيا ؟!!!

مقدمة

اعتاد المسيحيون على أن ينادوا بديانتهم على أنها ديانة التسامح والسلام فضلا عن المحبة . فأخذت الكنيسة منذ فترة ليست بالقصيرة تنادي بمفهوم فصل السلطات وبالتحديد السلطتين الروحية والمدنية وما كانت تنادي يوما بغير الطاعة للسلطة سواء يوم كانت تجمع السلطتين أم اليوم حيث لا سلطة مدنية لها على أحد .لعل الكنيسة وبالتالي المسيحيون يعتمدون على عدد من النصوص الإنجيلية في فرض هذه المفاهيم على معتنقي الديانة المسيحية . وتعتمد الكنيسة على أن مملكة المسيح ليست من هذا العالم رغم أنها فيه وبالتالي لا قيمة لأي شيء في هذا العالم بدون المسيح ومحبته وطاعته من خلال طاعة وكلاءه في الأرض رجال الكنيسة وعدم التمسك بآي شيء أرضي .
غير أنني عند قراءتي للنصوص الإنجيلية وجدت إن هناك تحولا قد حصل في ديانة المسيح بعد صلبه وان رسالة المسيح لم تكن هكذا منذ البداية ,فهناك نصوص تتجاهلها الكنيسة عمدا وتبتعد عنها في كل دعواتها تشير إلى منطق الحق والعدل والمقاومة لكل ما هو سلبي بل تدعو إلى الثورة على المحتل وكل أنواع الظلم . إن سبب تجنب الكنيسة لهذه النصوص هو موازين القوى , فكلما كانت الكنيسة قوية استخدمت هذه النصوص ومثيلاتها في الدفاع عن سلطتها وكلما كانت ضعيفة دعت إلى المحبة والسلام والتسامح و ........الخ .
في هذه الدراسة سنتناول  بعض هذه النصوص بالتحليل المحايد البعيد عن تأثير أفكار الكنيسة المتقلبة المتلونة مع ألوان المحيط . هذه النصوص قد تكون قليلة أو ضعيفة السند مقارنة مع كثرة نصوص أخرى تدعو إلى الطاعة والاستسلام لكن مجرد وجود هكذا نصوص وبقاءها في متن الأناجيل دليل على أهميتها وعمقها التاريخي .
إن قراءة غير مسيحانية لكن مسيحية للنصوص الإنجيلية تصب في الاتجاه الذي نهدف إليه في هذه الدراسة . إن وضع رسالة يسوع في المركز وإخراجه منه يجعل القراءة الجديدة اكثر فائدة .
يسوع جليلي
"مر قس (1 : 9 ) "
يسوع هو من الناصرة , جليلي من منطقة عرفت بعدم ولاءها السياسي للمركز الديني في القدس . هذه المنطقة كان ينطلق منها الثوار والمقاومون سواء ضد المحتل ام ضد السلطات المحلية الدينية والسياسية .
الحقيقة إن يسوع هذا هو ناصري من الجليل رغم محاولة متي في إنجيله جعله يولد في بيت لحم ليكون ابنا لداود حيث تتزامن ولادته مع التعداد السكاني ,لم يتمكن احد من إخفاء أو نكران انه جليلي . إذا لم يكن يسوع جليليا لما ابتكر أحد ذلك مثلما ابتكر متى ألا نجيلي ولادته في بيت لحم .
اتباعه جليليون
"مر قس (1 : 16 – 18 ) "
هكذا تتضح صورة يسوع الجليلي شيئا فشيئا فهو من الجليل واتباعه من الجليل . هكذا هو يحمل رسالة جليلية نابعة من فكر ومعاناة منطقته . لماذا يختار جليليين ؟!! الجواب هو لان لا أحد غيرهم يمكن أن يقبل بأفكاره وهذا ما سنجده في النهاية .
ركز المسيحيون الأوائل والكنيسة على الشفاءات والأعاجيب وتجاوزوا عن عمد الرسائل الموجهة منها . لو كانت قضية الأعاجيب كبيرة لكانت أثرت في غير الجليليين والوثنيين , في الكهنة مثلا!! كثيرون كانوا يعلمون ويقومون بشفاءات وأعاجيب في زمن لم يكن الطب فيه متقدما والتعزيم كان قوة شفاء عجيبة .
هو المسيح 
"مرقس( 8 : 29 – 30 ) "
هنا في هذا النص نقرأ صيغة مبايعة . أتباع يسوع يبايعون معلمهم على انه المسيح , أي الملك الآتي . هم جليليون اتباع لمعلمهم الجليلي يعلنون له انهم معه حتى يحصل على الملك . لو كان اسم المسيح ذا مفهوم روحي ديني فقط لما دعاهم أو أمرهم أن لا يخبروا أحدا . انه تنظيم سري للمقاومة وللاستيلاء على الحكم .
الجهاد ((الصليب ))
"مرقس (8 : 31 – 38 ) "
يكتب هذا النص بعد حدوثه وإضافة مؤكدة لكلمات او لنبوات الى اقوال يسوع . من المنطقي جدا إن يسوع قال لتلاميذه انه سيذهب ليعلن مقاومته ورفضه للسلطة المحلية في القدس وإنها لن تقبل به وسترفضه وكأي مقاوم ستقتله وربما أيضا كان مؤمنا بقيامة الصديقين والشهداء فهو لذلك سيقوم في اليوم الثالث أي في اليوم النهائي . التلاميذ لا يتصورون انه سيموت بل سينتصر فهم من القوة والجلد بحيث لا يمكن هزيمتهم .هم يعتقدون انهم ذاهبون إلى النصر أما هو فانه يعتقد إن الشهادة اقرب إليه .
الملك الفاتح
"مرقس (11 : 7 – 10 ) "
هكذا تبدأ مراسيم دخول الملك المنتصر على اعداءه الى عاصمة المملكة . الهتافات تعبر عن الفرحة بالنصر والتحرير وتمجد الله الذي وقف مع احراره الذين يشقون الطريق للتحرير واقامة دولة وطنية .
سلطة الملك
"مرقس (11 : 15 – 19 ) "
كأي ملك يستولي على مدينة فانه يدخل اليها ويغير نظامها الديني والسياسي والاقتصادي ويستخدم العنف لعمل ذلك , لم يفعل ذلك بالكلمة او التعليم بل بيديه وهو ما كان يمتلكه في ذلك الوقت ويبدو انه لم يكن يجيد استخدام أي سلاح او انه لا يحق له حمل السلاح , كمواطن مدني , بلده محتل والسلطات المحلية الدينية والعشائرية موالية للمحتل . انه يعلن عن رفضه للنظام الاقتصادي الذي أقامه الموالون تحت حماية المحتل الذي في الوقت الذي يعزز سلطة المحتل ويستعبد الناس فهو يهين بيت الصلاة بانه تحول الى مغارة للصوص !!

السلطة أمانة
"مرقس (12 : 1 – 12 ) "
إن السلطة مسؤولية ,أما ان يحملها صاحبها او ان يعتذر عنها . أما أن يسلبها ممن هو أحق بها حتى القتل فذلك ما لا يغتفر و جزاء هذا النوع من المتسلطين القتل!!
الولاء للأجنبي
"مرقس (12 : 13 – 17 ) "
هذا النص الذي أخطأ كثيرون ومنهم الكنيسة في تفسيره باعتبار ان على المؤمن المسيحي ان يطيع السلطات المدنية في حياته المدنية ويطيع الله في ديانته , فلا سياسة في الدين . لكن قراءة معمقة للنص تؤدي بنا إلى النقيض تماما !؟
لماذا لم يقل يسوع مباشرة ادفعوا الجزية لقيصر ؟! هل يخاف ؟  لكن نحن نعلم انه لا يبالي أحدا !! ثم لماذا إذا كان يقصد ادفعوا الجزية ذكر ما لله لله ؟!!
ما هو الذي لقيصر ؟ الجواب هو إنها صورته التي على الدينار , بهذه الصورة يتسلط على الناس والذين يتعاملون بها يعلنون انهم موالون واتباع لقيصر . إذا قبلوا بذلك فهم قبلوا أيضا بكل ما متعلق بهذا النظام السياسي والاقتصادي و منها الجزية .
يسوع يقول أعطوا ما للقيصر ولم يقل أعطوا مالكم  , أي انه يطلب أن تعاد إليه عملته فلا يتم التعامل بها وعند ذاك تكونوا احرارا منه وتعملوا عملة وطنية لكم  , أي دولة لا تدفعون فيها الجزية لاحد .
أما الله فله الإنسان لأنه صورته فأعطوه إياه , أي حرروه وحافضوا على حياته وحقوقه وإنسانيته كما يريدها الله منكم .
اتباع يسوع مقاتلون
"مرقس (14 : 47 ) "
انه لم يكن داعية سلميا , واتباعه كانوا مسلحين وجاهزون للدفاع عنه وعن اهدافهم . لكنه لم يأمر بالقتال كما يبدو ربما لأنه أراد أن يحافظ على حياة اتباعه في مواجهة مهاجميه الكثيري العدد والمسلحين . لقد جاؤا إليه غدرا وليس أمام الناس .
مرة أخرى " الجليل "
"مرقس (14 : 17 ) "
هذه العبارة تؤكد أن الجليليين هم مصدر خطر , هم مقاومة , ربما هذا الوصف لو كان مستخدما لقيل ارهابيون !!
يسوع مجرم !
"مرقس (15 : 28 ) "
لقد حكم على يسوع بأنه ادعى انه ملك اليهود أي انه يطالب بالسلطة له وبزوال الاحتلال ومواليهم و لأنه كذلك فهو يعتبر مجرما .... المنطق يقول إن لا أحد يحكم عليه بالموت لأنه ادعى انه ملك ما لم يكن له اتباع يعملون على ذلك خاصة في دولة مثل الدولة الرومانية التي كانت تحاكم قبل الحكم !!فاذا كان باراباس مقاوما ما كان أي محتل يطلق سراحه مقابل صلب رجل بريء ! اما انهما كلاهما مقاومين او مجرمين . السؤال الذي يطرح نفسه , لماذا لم يحكم سابقا على باراباس او يحاكم في حين حكم على يسوع واعدم في اليوم نفسه ؟! هذا يعني انهما كانا في نفس الفترة القي القبض عليهما وتهمتهما واحدة وهي التمرد والمقاومة. ربما ان يسوع لم يقتل احدا لكن ذلك لا ينفي ان اتباعه مقاومون وواحد منهم اسمه يهوذا الملقب بالغيور الذي يعني المقاوم !!

81
بعد انتخابي عضوا في المجلس الخورني في دورته الثانية  لكنيسة ماركوركيس الكلدانية في بغداد الجديدة الذي انشئه المرحوم الاب الدكتور يوسف حبي تمكن هذا العبقري الخالد من احتوائي ! نعم فهو الوحيد الذي احتواني الى حد اليوم كما اعتقد !
كيف ذلك ؟ ولماذا ؟
سالني الاب يوسف حبي ( رحمه الله) عن سبب معارضتي له في بداية قدومه الى كنيسة ماركوركيس وذلك في احدى الجلسات الخاصة بيننا انا وعدد من الاصدقاء قبل وفاته بفترة فاجبته بما يلي :
عندما قدمت الى كنيسة ماركوركيس قدمت فاتحا وجلبت معك مجموعة لا علاقة لها بالكنيسة لا من قريب ولا من بعيد لتجعلهم ادواتك لتنفيذ مشروعك الجديد في كنيسة ماركوركيس (مشروعه كان نموذج المجلس الخورني وجماعة الخدمة )! فضحك وسالني : لكنك في الدورة الثانية للمجلس الخورني رشحت وصرت عضوا فيه وبعض هؤلاء الذين تتحدث عنهم لازالوا موجودين ؟!
اجبته : لم تعد بحاجة لهم فقد ثبت اقدامك في الكنيسة وكان الوقت المناسب لاكون معك !فانا الذي ينبغي ان ابقى وهم سيرحلون وفعلا كانوا قد رحلوا !(هذا الكلام ينطبق تماما على مشروع الرابطة الكلدانية لغبطة البطريرك والادوات التي استخدمها غبطته لانشاءها والتي بدأت الواحد تلو الاخر بالانسحاب )
لقد تطورت علاقتي بالاب يوسف حبي من معارضة له وتصور من قبله انني انجيلي الى واحد من اكثر الاشخاص الذين يثق بهم في كنيسة ماركوركيس .. لقد احتواني !
لست في مجال الدخول في التفاصيل ولكن منذ ان عدت للكتابة في موقع عنكاوا باسم جديد ( فارس يوسف) بعد ان كان الموقع منذ زمن قد منع كتاباتي وتعليقاتي باسمي الحقيقي ( فارس ساكو) ولحد الان لا اعرف لماذا ؟ جرت محاولات عدة لاحتوائي فتارة يرسل لي احدهم رسالة يدعوني فيها الى الكف عن انتقاد البطريرك وتارة اتلقى الاتهامات والشتائم لاوقف مابدات وعدد منهم حاول الاستفادة من مشكلة ابني الطفل مع اسقف تسبب في ايذائه بمعرفته ( او بغير معرفته) اما ليحضني على عدم التعميم او عدم الانتقام ظنا منه انني بانتقادي للبطريرك اقوم بذلك او حتى يفتح جرحي فاتالم واضعف وانكسر ويتوقف قلمي عن الكتابة ! واخر واحد دخل الي من باب التشجيع والدعم ودعاني الى الكتابة في الامور الروحية والكنسية المسيحية التي عندي امكانية بها قلت عند نظرائي من الكتاب المتفرغين وتصور انه بهذا يبعدني عن نقد المؤسسة الكنسية ! لكن كل محاولات احتوائي فشلت بل زاد حماسي لان اكتب بقوة ودقة اكبر!
لكن السؤال الذي يتبادر الى الذهن : لماذا يريدون احتوائي ؟
الذي اعرفه ان عندي ميزة مكانية تتعلق بانني انتقد  من داخل العراق وانا كلداني كنسي مسيحي ولست سياسيا فلا يستطيعوا تشويه مقاصدي !
الان وبعد فشل محاولات الاحتواء , اتسائل ما القادم ؟!!!
انني اتمنى ان يكون القادم لتجنب نقدي وليس حبا بي ان يعملوا الحق وهو واضح جدا ! فاني متكل على ربي الى ما استطيع .

فارس ساكو

82
لا اعرف لماذا نحن متمسكون بالشراكة المقدسة مع روما ... علما انها ليست شراكة بدليل ان غبطة ابينا البطريرك في اكثر من مرة تشكى من عدم امتداد سلطاته الى خارج الاقليم (العراق) بسبب قانون الكنائس الشرقية الذي يحدد ذلك وبهذه المناسبة وقبل الاسترسال عندي ملاحظة قد تفيد غبطة ابينا البطريرك في الدفاع عن سلطاته وهي ان معظم ابرشياتنا التي هي الان خارج الاقليم وربما كلها لم تكن حين اقرار هذا القانون او حين عمل هذه الشراكة موجودة بمعنى انها تكونت من رحم الاقليم وبالتالي لا تعتبر ابرشيات خارج الاقليم بل ان الاقليم (البطريركي) قد توسع فصار يشمل مناطق كثيرة في العالم خاصة وان معظم المؤمنين في هذه الابرشيات هم بالاصل من الاقليم المركزي !
على كل حال .. لقد ارهقت هذه الشركة المقدسة غبطة ابينا البطريرك واتعبته حقا وهو يحاول حل قضايا كان ممكنة الحل بسهولة لو لم يكن هذا القانون (المستعبد) موجودا ! طيب لماذا لا يصار الى تغيير القانون فحتى اتفاقية سايكس بيكو بعد ان اكملت عامها المئة انبرى عدد من القادة لاعلان انتهائها فكيف اذا كان هذا القانون ينظم شركة وليس انتداب او احتلال حسب ماهو معلن ؟!!!
انا اعتقد لو اننا قمنا بفض هذه الشراكة وعقد مؤتمر ( مجمع ) للكنائس الشرقية سنخلص الى وحدة كنائس الشرق وسينعكس ذلك على جميع المؤمنين حتى من هم خارج الاقليم الشرقي ايجابيا بل سينفتح باب جديد للتجدد في الكنيسة الكاثوليكية نفسها .
لكن الاستمرار بهذه الشركة التي كانت سبب في عرقلة مساعي غبطة ابينا البطريرك للتجدد وكانت حجر عثرة في طريق وحدة كنائس المشرق سيجعلنا في نفس الدوامة بل يقودنا الى التناحر وربما الاحتراب بعد ان صارت تظهر احزاب سياسية وتنظيمات مسلحة منتمية لهذا الطرف او ذاك تريد هي ان تسيطر على كل شيء حتى الكنيسة .
هذه وجهة نظر للمناقشة

فارس ساكو

83
اولا ارجو الاطلاع على الرابط التالي :

http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=815214.0

الان نناقش ماورد فيه :
١. في حقل اللغة يتم كتابة ((الكلدانية)) .... طبعا لا خلاف كبير على هذه النقطة مع انه يوجد نسبة كبيرة من المنتمين الى الكنيسة الكلدانية لا يعرفون اللغة الكلدانية فإذا كتبوا اللغة على انها كلدانية فهم يعطون معلومات غير صحيحة بل هذا تزوير ... اوكي لنترك هذا الموضوع لانه يعتمد على اختيار الشخص !
٢. في حقل العرق (القومية ) يتم كتابة ((كلدان)) لا بأس ان تحدد قوميتك وتضمن بها حقوقك القومية !
٣. في حقل المعتقد ((الديانة )) يوجد اختيارات :
لا عقيدة
كاثوليك
....
.....
....
.....
اخرى

الرابطة الكلدانية تطلب من الكلدان الذين معتقدهم هو المسيحية ان لا يختاروا الاختيار الثاني ((كاثوليك )) بل ان يختارا ((اخرى)) لذا كنت أتوقع ان يقولوا نكتب ((مسيحية)) لكنهم فاجأوني بان طلبوا كتابة ((كلدان / كاثوليك ))  فهل هذا معتقد جديد ام ماذا ؟!!!!
سياتي الجواب : اننا علينا ان نعزز الوجود القومي الكلداني .... طيب : الم تطلبوا في حقل القومية كتابة ((كلدان)) أليس هذا كافيا ؟!!!
بماذا يختلف  المعتقد كلدان / كاثوليك عن المعتقد كاثوليك ؟!!!
كيف قبل سيادة المطران بتمرير هذه المخالفة للعقيدة !!!
والادهى من ذلك يتباهى السيد بولس سآتي (لأَنِّي أشك انه راهب مخلصي كاثوليكي ) بانه كلداني في هذه الأبيات :


انا كلداني
“سجِّل! أنا كلداني
ورقمُ بطاقتي خمسونَ ألفْ
وأطفالي ثمانيةٌ
وتاسعهُم.. سيأتي بعدَ صيفْ!
فهلْ تغضبْ؟
سجِّلْ!
أنا كلداني
وأعملُ مع رفاقِ الكدحِ في محجرْ
وأطفالي ثمانيةٌ
أسلُّ لهمْ رغيفَ الخبزِ،
والأثوابَ والدفترْ
من الصخرِ
ولا أتوسَّلُ الصدقاتِ من بابِكْ
ولا أصغرْ
أمامَ بلاطِ أعتابكْ
فهل تغضب؟
سجل
أنا كلداني
أنا اسم بلا لقبِ
صبورٌ في بلادٍ كلُّ ما فيها
يعيشُ بفورةِ الغضبِ
جذوري...
قبلَ ميلادِ الزمانِ رستْ
وقبلَ تفتّحِ الحقبِ
وقبلَ السّروِ والزيتونِ
.. وقبلَ ترعرعِ العشبِ
أبي.. من أسرةِ المحراثِ
لا من سادةٍ نجبِ
وجدّي كانَ فلاحاً
بلا حسبٍ.. ولا نسبِ!
يعلّمني شموخَ النخلة قبلَ قراءةِ الكتبِ
وبيتي كوخُ ناطورٍ
منَ الأعوادِ والقصبِ
فهل ترضيكَ منزلتي؟
أنا اسم بلا لقبِ
سجل
أنا كلداني
ولونُ الشعرِ.. فحميٌّ
ولونُ العينِ.. بنيٌّ
وميزاتي:
على رأسي شاش وعقال فوقَ كوفيّه
وكفّي صلبةٌ كالصخرِ
تخمشُ من يلامسَها
وعنواني:
أنا من بابل أصبحت  عزلاءَ منسيّهْ
شوارعُها بلا أسماء
وكلُّ رجالها في الحقلِ والمحجرْ
فهل تغضبْ؟
سجِّل
أنا كلداني
سلبتَ كرومَ أجدادي
وأرضاً كنتُ أفلحُها
أنا وجميعُ أولادي
ولم تتركْ لنا.. ولكلِّ أحفادي
سوى هذي الصخورِ..
فهل ستأخذُها
أحزابكم .. وووو كما قيلا؟
إذن
سجِّل.. برأسِ الصفحةِ الأولى
أنا لا أكرهُ الناسَ
ولا أسطو على أحدٍ
ولكنّي.. إذا ما جعتُ
آكلُ لحمَ مغتصبي
حذارِ.. حذارِ.. من جوعي
ومن غضبي”
سجل انا كلداني

ارجو ان تنتبهوا الى قوله انه اذا جاع سيأكل لحم مغتصبه فحذار من جوعه ومن غضبه لانه كلداني !!!
فهل هذا كلام رجل دين مسيحي ! وهل مؤمن مسيحي مثلي سيسكت على هذا الفعل وهذا الكلام ؟!!!
لا أبدا بل سأظل اصرخ بهم : غيرتي على إيماني أكلتني فإذا كان غبطة البطريرك في غفلة عن هؤلاء فأنا وأمثالي لسنا غافلين وهذا هو ردي بالابيات التالية :

سجل انا مسيحي
لا غش في ولا عيب
عزتي في محبتي
وقوتي في الصليب
معلمي اسمه يسوع
للحياة هو ينبوع
لافخر لي بجدي وابي
بل فخري بالرب ربي
في كل حين له اصلي
واطلب ان ينقذ شعبي
فلا استحق منه تواضعه
بل بكلمة ينهي كربي

فارس ساكو

84
غبطة البطريرك مار لويس ساكو المحترم
بواسطة مقال على موقع عنكاوا / المنبر الحر
م/اجازة اجبارية
لقد بات واضحا ان موقع اعلام البطريركية صار مشكلة كبيرة بحاجة الى حل جذري ! لقد تحولت البيانات والاعلانات التي ينشرها الموقع التي صارت كصب الزيت على النار وتنشر بدون اكتراث لتاثيرها على المؤمنين بدون مبرر!
لقد ذكرني الاستاذ يوحنا بيداويد في رده الغير موفق على سؤالي على مقال السيد عدنان عيسى حول توضيح ابرشية سانتياغو بخوري كنيسة مارتوما الرسول بمنطقة النعيرية والكيارة ببغداد الجديدة منتصف الثمانينات من القرن الماضي الذي كان يمنح اجازة اجبارية لعدة اسابيع غير محددة سلفا للتعليم المسيحي والاخويات ومعظم النشاطات الثقافية والاجتماعية بان اطلب من غبطة البطريرك هذا الطلب فاذا كان ذاك الخوري يعمل هذا بالعود الاخضر فكيف باليابس ؟!!!
لقد صار موقع البطريركية نقمة لا نعمة من خلال نشره ومبالغته في نشر الغسيل الوسخ كما يقال وفي الوقت الذي تغطي فيه البطريركية الكلدانية على اتفاق كان قد تم قبل حوالي 20 سنة بين غبطة البطريرك الراحل مار روفائيل بيداويد وبين الكنائس الاخرى حول اعادة تسمية مريم العذراء (( ام المسيح )) في صلاة السلام الملائكي التي من الممكن ان تحقق التقارب مع الكنائس الاخرى فانها تنشر بيانات داخلية من الممكن ان تعلن في قداديس الكنائس في الابرشيات فصارت مثار للشكوك !
ان اجازة اجبارية للموقع تعتبر مناسبة لاعادة التقييم ووضع الية وسياقات اعلامية صحيحة ليصبح الموقع منارا اعلاميا للايمان المسيحي ورسالة المحبة والتسامح والسلام في سنة الرحمة هذه ومابعدها
مع الشكر والتقدير

فارس ساكو
عضو الكنيسة الكلدانية
( الكهنوت العام )

85
لا غلو اننا اذا قلنا ان الفلسفة المسيحية في نشاتها كانت متقدمة على فلسفات عصرها لانها استخدمت الفكر اليوناني المتقدم كاداة لتحقيق اهدافها .لقد تمكنت الفلسفة المسيحية في بداياتها الى الدخول في عقول الشعوب المتحضرة بسلاسة وسرعة مذهلة في الوقت الذي واجهت المسيحية كمعتقد جديد منقلب على اليهودية صعوبات جمة انتهت بهجرة معظم الرسل او اعدام الذي بقي منهم في اليهودية !
غير ان التقاليد والقيم اليهودية ظهرت في بواطن الاناجيل الاربعة لتشكل الفكر المتاخر الذي يشد الفلسفة المسيحية الى الخلف وانعكس ذلك على الشعوب المتاخرة حضاريا عند تبشيرها من قبل بعض الرسل .فانقسم الفكر المسيحي بين فكر متقدم يحاكي الفكر اليوناني وبين فكر متاخر يحاكي الفكر الشرقي اليهودي .
لقد حصل نمو وتطور في الفكر المسيحي اليوناني الى توقف في القرون الوسطى ليواجه العلوم الحديثة التي نسفت الاساس الكتابي والتاريخي التي نشأ عليها وظهرت محاولات لمعالجة هذا الامر بالعودة الى الاصول اي الى البحث في الكتب لكن دون جدوى مما اتاح لظهور الالحاد والعلمية المادية الى منتصف القرن العشرين وبعد اكتشافات قمران عام 1948 بالذات التي اثبتت ان النصوص الكتابية لم تكن في نشاتها كما وصلت الينا وانه مرت بتطور واضافات وبالتالي فان لنا نحن المؤمنين الحق الكامل في اعادة تفسيرها الى حد نقض بعضها لعدم موافقتها العقل والمنطق الحديث والعلم !لقد تبين ان قصص الخلق الواردة في سفر التكوين هي قصص ادبية غايتها التعليم وقد استند كتابها في حينه الى مامتوفر من علوم لديهم فلم تعد تعطي معلومات علمية ولهذا ظهر مصطلح قصة ايمانية او دينية للتمييز بينها وبين القصة العلمية التي يرويها العلماء بادلة واثباتات وليس استنادا الى ان الكتاب المقدس مصدره الخالق المطلق !
هكذا واجهت الفلسفة المسيحية (اليونانية الفكر) مسالة تتعلق باستمرارها !
في مقابل ذلك لازالت الفلسفة الشرقية (اليهودية الفكر) تراوح مكانها فهي مصرة على ان الكتاب المقدس هو كتاب غير قابل للنقاش وهو مصدر كل المعارف والعلوم لان ملهمه هو الله العالم بكل شيء !ولازالت تجادل استنادا الى الكتاب المقدس !
في مقابل الفلسفتين ظهرت الفلسفة البروتوستانتية التي تستند الى الكتاب المقدس وتعتبره كلمة حية اي تفسر ذاتها بنفسها وكل ما ليس موجود في النص فهو انحراف عن المسيحية التي دعا اليها المسيح !ولهذا هي تجد نفسها اقرب الى الفلسفة الشرقية في هذا الجانب !
هكذا نخلص الى ان كل الفلسفات الدينية التي ظهرت منذ اليهودية حتى اليوم تستند الى فكر متاخر بعضه كان في زمانه يعتبر فكرا متقدما!
وهذا يفسر انحسار الايمان الديني بشكل عام لانه يعتمد فلسفة باتت متخلفة اليوم ولم يعد يقبل بها لا منطق ولا عقل ولا علم !


فارس ساكو
[/font][/size][/color]

86
مكتبات البيع في الكنائس الكلدانية :
يخيل إليك عندما تدخل بناية كنيسة كلدانية وتقرأ على احدى الغرف الخارجية لافتة مكتوب عليها ((المكتبة )) او ((مكتبة الكنيسة)) انك ستدخل اليها وستجدها ملئى بالكتب بحيث انك تشعر بالالم لأنك لا تستطيع شراءها كلها ليس لغلاء ثمنها بل لكثرتها وتنوعها وفائدتها لكنك ما ان تدخل بالحقيقة وليس بالخيال ستجد مجاميع من رفوف النستلات والإجباس والحلويات والالعاب اليدوية وستجد ثلاجات الموطا والمشروبات الغازية وغير الغازية بأنواعها والكاكاو وغيرها .... وحتى لا أكون ظالما فانه يوجد رف واحد او اكثر وعليه كتب تقوية لمريم العذراء والقديسين وصلاة الوردية والقديسة ريتا ورفقة وووو ....
اما المادة الاساسية الاغلى ثمنا والأكثر بيعا فهي أيقونات وصور وتماثيل القديسين والسبح بأنواعها والبخور والشموع !!!
اما الكتب التي تعلم الايمان والكتاب المقدس والثقافة اللاهوتية و الفلسفية والليتورجيا والقيم والأخلاقيات والقانون الكنسي والتربية والآداب وغيرها فلن تجدها ....
انا اعرف مؤسسات تقوم بطبع كتب وتجهيز مكتبات البيع في الكنائس مجانا حتى تقوم هي ببيعها بسعر مناسب بينما مؤسساتنا الكنسية (الغنية) ملتهية بمشاريع تجارية !
لا املك احصائية بعدد الكهنة الكلدان لكنني أقدرهم ب ٢٠٠ كاهن فضلا عن الرهبان والراهبات وإذا افترضنا ان ٦٠ منهم اكمل الماجستير و٢٠ اكمل الدكتوراه فيفترض على الأقل ان لدينا نتاج تأليفي ل ٨٠ كتابا بالسنة ! وانا هنا فقط اتحدث عن الكنيسة الكلدانية فكيف اذا كانت الإحصائية تشمل كل الكنيسة الكاثوليكية بين مترجمة الى العربية وغير مترجمة ؟!!!
صحيح ان نتاج كنيستنا الكلدانية محدود لكن يبقى اهتمام اساقفتنا وخوارنتنا بهذا الموضوع هو الأساس ... بهذه المناسبة فإنني اتذكر مكتبة كنيسة ماركوركيس ببغداد (مكتبة الاستعارة ) في التسعينات من القرن الماضي وجهود الاخ سعد الطويل في توسيعها وإكثار عدد كتبها وقد كانت مفيدة للتعليم المسيحي وكما اذكر ايضا الدعم المالي والمادي لمكتبة البيع ايضا بنفس الفترة وببداية الألفية الثالثة من قبل القس (المطران) حبيب النوفلي واتوسم في اساقفتنا وخوارنتنا ومثقفينا الحذو حذوهما !

فارس ساكو

87
http://saint-adday.com/?p=13788
أعلن عن استعدادي للعمل ضمن فريق دعم الكنيسة الكلدانية واتفق مع ماورد في بيان البطريركية أعلاه واؤكد إيماني بان الكنيسة الكلدانية ستتجاوز الصعوبات كلما تمسكت بإيمانها العتيد بالرب يسوع المسيح الذي وعدها ان يكون معها الى الأبد ...
وبهذه المناسبة فإنني ادعو للصلاة من اجلها ومن اجل  كل الكنيسة ... جماعة المؤمنين بالمسيح
باسم الأب والابن والروح القدس الاله الواحد ... أمين


فارس ساكو

88
سبق لي اكثر من مرة ان طالبت بإعادة الزِّي القديم الذي كان يرتديه الأطفال الذين يتقدمون لأول مرة لاقتبال سر القربان المقدس في الكنائس الكلدانية بدل الزِّي الرهباني الحالي الذي لا يمت بصلة الى معنى اقتبال هذا السر ! وقد استجابت  عدد من الكنائس في بغداد مثلا لهذه المطالبة وربما ليس للاقتناع بصحة الفكرة وإنما لعدم وجود راهبات في مناطقهم والله اعلم !
مهما كانت التبريرات وهي غير مقنعة في مقابل الشعور بالإهانة لعلمانيتنا التي نقتبل بها هذا السر العظيم !
ان الملابس الرهبانية تخص الرهبان والراهبات ولا تخص العلمانيين باي حال من الأحوال ولهذا فالزي المناسب هو ماكان معمولا به سابقا وهو القميص الأبيض والبنطلون الأسود والحذاء الأسود للأولاد والفستان الأبيض والحذاء الأبيض للبنات ولو أني كنت أفضل اللون الأحمر لقمصان الأولاد وكذلك الأحمر لفستان البنات ولكن هذا اللون رغم مايحمل من معاني لكنه مؤذي للعين كما قد يعتبره البعض تبهرجا مبالغ به !
على كل حال  أظن ان هذه الأمور ينبغي ان تكون  من اهتمامات  (الشخص اللي ببالي) بدلا من الاهتمامات السياسية فالتجدد يفترض ان يكون بهذه الأمور وليس بغيرها فكيف اذا كنت أطالب بالعودة الى زي قبل ٤٠ سنة يوم تناولت تناولي الاول عام ١٩٧٤ أليس مستغربا هذا ؟!!!

فارس ساكو


ملاحظة : لدي طفلان هذا العام سيقتبلان التناول الاول قريبا لذا سأكون سعيدا لو لم يرتديا الثياب الرهبانية !

89
كفكف دموعك ياوطن
لأنك ستمضي بلا محن
كل شر يمضي  ويندحر
الا انت تبقى دوما تنتصر
هذي الرايات تسقط في المدى
الا رايتك تسمو ولاتسقط أبدا
ذبحوك بسكين الغدر مزقوك
خابوا ان ظنوا انهم قتلوك
لا يموت وطني الله يحفظه
وهل يجرؤ الموت ان يمسه ؟
شجرة باسقة تلامس أغصانها الغيوم
تشرب من السماء ماءا ولا تصوم
من يبسق قامته في مواجهتها ويعتلي
حينا ولا يلبث حتى أمامها ينحني !
هي ليست كالشجر بلا روح تحيا
وإنما الروح بغير ظلالها لا تفيا !
هكذا وطني حتى الروح يعشقه
وهل غير العاشق من يكفكف ادمعه ؟!!!
كفكف دموعك ياوطن
لأنك ستمضي بلا محن !



فارس ساكو

91

الاخوة القراء الاعزاء :
بعد ان قام الموقع بحذف اخر مقالين لي وعدد من التعليقات كنت قد قررت ان اصوم عن كتابة المقالات في موقع عنكاوا تزامنا مع صيام غبطة البطريرك يوما في رمضان بتاريخ 17/6/2016 الذي صادف يوم جمعة حتى اقرر العودة للكتابة !والان اعود للكتابة بمقال جديد عسى ان الموقع يتعامل مع مقالاتي بحساسية اقل ولا يتسرغ في حذفها ... والله الموفق .

عندما ظهر غبطة البطريرك على الاعلام واعلن انه لا يبارك تسليح الولايات المتحدة لفصائل مسلحة من ابناء شعبنا المسيحي خوفا على حياتهم وانطلاقا من كونه رجل دين واب راعي وليس تدخلا بالسياسة دعا ابناء شعبنا الى التطوع ضمن قواتنا المسلحة النظامية سواء المركزية او ضمن البيشمركة في كردستان وقد عاد وكرر موقفه هذا اكثر من مرة فاني كنت اول من رحب باعلانه هذا واول من ايده وقد نشرت ترحيبي وتاييدي له على صفحتي بالفيسبوك وكذلك في موقع عنكاوا وربما كانت هذه هي المرة الاولى لي منذ ان تولى غبطته السدة البطريركية أؤيده في موقف او تصريح وسبب ذلك ان اعلانه هذا انبثق من كونه رجل دين واب راعي وليس من وجهة نظر سياسية كما انه عبر احساس عميق بمخاوف ابناء شعبنا من ابادة جماعية شبيهة بسبايكر وقد جاءت ايضا استجابة لنداء سبق لي ان وجهته له سابقا اي قبل حوالي العام بان يتدخل لمنع استخدام هؤلاء المتطوعون من اجل استمرار راتب الحراسات ككبش فداء !
وقد رغبت ان استثمر هذا الموقف الجديد من غبطته اي بالتصرف كاب راعي بعيدا عن التوجهات السياسية الضيقة لبعض الاحزاب بان اسعى الى لقاءه في اقرب فرصة للسلام عليه ولتشجيعه وجها لوجه وكذلك لايصال وجهات نظري بعدد من الامور المهمة التي تخص واقع كنيستنا الكلدانية وخاصة محاولة ايجاد مخرج مناسب لموضوعة سيادة المطران سعد سيروب فاتصلت باحد الاباء الكهنة في بغداد وطلبت منه ترتيب هكذا لقاء معه وشرحت له ماهية اللقاء واقترحت عليه ان يتم قريبا في فترة تواجده في اربيل عندما يتم لقاء الكهنة يومي 20 و21 حزيران وكنت قبلها قد ارسلت مقترحات بخصوص تنشئة الكهنة الى غبطته ووعد الاب الكاهن الصديق خيرا ... وبعد ايام عاد صديقي واعتذر نيابة عن البطريرك ساكو بانه لن يتمكن من اللقاء بي في هذه الفترة في اربيل لانه سيكون مشغولا وقد شكرته لحسن مسعاه . بعد ايام صار لقاء الكهنة واعلن عن قداس احتفالي بانتهاء اللقاء في عنكاوا فذهبت وحضرت القداس وكنت اتوقع ان غبطته والاساقفة والكهنة الذين معه سيقفون خارجا حتى يسلم عليهم المؤمنون وكنت ارغب بالسلام عليه وهذا اضعف الايمان وكذلك السلام على سيادة المطران يوسف توما استاذي وصديقي القديم وعدد من الكهنة الافاضل الاخرين لكن المفاجأة كانت انهم انطلقوا مباشرة الى مكان اخر لتناول العشاء فلم احضى بهذه الفرصة المباركة ايضا .
وقد اجريت اتصالات بنفس اليوم وفي اليوم التالي باحد الاساقفة الحضور وهو صديق قديم ايضا للقاءه والسلام عليه وكذلك اخبرته بموضوع رغبتي بلقاء غبطة البطريرك فاجابني بانه سيقوم باخباره بهذه الرغبة وتحديد موعد خلال فترة تواجدهم في اربيل لكنه طلب مني ان يكون اللقاء (( لتشجيع البطريرك لانه متعب من شدة الاعباء والانتقادات الموجهة له )) فاكدت له انني راغب في ((تشجيعه))حيث ان صديقي الاسقف يعرفني بانني مواجهة من الممكن ان اوجه انتقادا اكثر مما اوجهه في كتاباتي !!! لكن لم احصل على جواب ولم التقي لا بالاسقف صديقي ولا بغبطة البطريرك رغم انه بقي في اربيل 8 ايام .
انه يؤسفني انه حرم نفسه من تشجيعي له لانه كان مشغولا !

فارس ساكو

92
أنا مشتاق الى الرسائل الراعوية التي كانت تصدر ايام زمان سواء من البابا او البطريرك وتتحدث في اعماق اعماق الروح وتركز على التوبة والمغفرة والحب وتستخدم لغة الصلاة في المناشدة والدعوة والإرشاد !!!
ربما قرأتم عدد من البيانات والرسائل التي اصدرها غبطة البطريرك  لويس ساكو وربما انتبهتم انها ينقصها ما اشرت اليه في أعلاه وآخرها البيان الأخير عن ذكرى (احتلال) داعش للموصل الذي لم يتضمن ولا كلمة تشير الى الصلاة !
يا اخوتي نحن بحاجة دائمة الى الصلاة وارجوا مستقبلا ان نركز عليها .... ان معنى الصلاة هو تسليم الذات للخالق ... معنى الصلاة هو شكر الخالق .... معنى الصلاة هو الاتكال على الخالق سواء كنّا قادرين على ان نعمل شيئا او لم نكن قادرين ...
يا سيدنا البطريرك أرجوك ان تدخل كلمات الصلاة في بياناتك ودعواتك ومناشداتك ولندعو الى الصلاة :
لنصلي ....
يا الله ....
مجدا لاسمك
نشكرك على كل شيء
فقد خففت اوجاعنا يوم تهجرنا
وسهلت امورنا ورحمت بِنَا
لم نكن نتصور اننا سنجتاز المِحنة
وسنكون بمحبتك وتحت ظلك أقوى
حقا ما هو غير مستطاع عند الناس هو مستطاع عند الله
فأتمم عملك واجعلنا دائما متمسكين بك
متكلين عليك فليس عندنا من نتكل عليه سواك
أنر عقولنا لنر كل خير وعمل صالح
فنعمله برضاتك وأهدينا الى طرقك
لك كل المجد
أمين

فارس ساكو

93
اعلن موقع البطريركية ان الرابطة الكلدانية قد تم تسجيلها في الامم المتحدة  !
علينا ان ننتظر اجتيازها الحضانة والروضة والابتدائية والثانوية وتتخرج من الكلية حتى تعمل وتقوم بواجبها في خدمة الشعب الكلداني !
علينا ان نتكفل بكل شيء حتى ذلك الوقت ! ماسنتكفل به هو استباحة اموالنا وكرامتنا وارضنا ودمائنا لأننا على أمل او بالحقيقة التمني ان طفلتنا ستقوم بالمستحيل عندما تكبر !
علينا ان نفرح ونحتفل ونقطع الكيكة قريبا ونوزع القطع على الذين يطالبون بالخبز اليابس فلقد تم تسجيل الرابطة الكلدانية في الامم المتحدة !
علينا ان نشكر غبطة البطريرك لانه أنجز المهمة التي هي نقل المسؤولية  من البطريركية التي عمرها على الأقل ٥٠٠ سنة الى طفلة لم تبلغ السنة الواحدة !
بعد الان صار منطقيا ان يتوقف عن التصريحات بشكل نهائي ... سواء تصريحات أبوية او دينية او سياسية !!!
لا ادري هل سيتوقف. البطريرك عن إنجازاته ام ننتظر انجازا اخر ؟!!!

95
مرة اخرى فقد موقع البطريركية توازنه وهو يدافع عن تصريحات غبطة البطريرك فقد قام بنشر مقال لكاتب مجهول باسم مستعار (ابو تشارلز الالقوشي ) محاولا استخدامه في تبرير تصريحات البطريرك بخصوص مباركة او عدم مباركة تسليح ميليشيات (مسيحية) !
بصراحة انا اول من بارك وساند غبطة البطريرك على موقع عنكاوا في عدم مباركته تسليح ميليشيا (مسيحية) لكن كما يبدو ان القائمين على اعلام البطريركية بعيدون كل البعد عن القدرة للتعبير والتوضيح لما يقوله غبطته!
لقد ترك اعلام البطريركية كل الكتابات الايجابية عن ماقاله غبطة البطريرك لكتاب معروفين ونشر مقال لكاتب مجهول توفرت لدى موقع عنكاوا كل الاسباب الموضوعية لايقافه وحضره في نفس اليوم الذي نشر موقع البطريركية مقالته !
الى متى يظل غبطة البطريرك متمسكا بهؤلاء الاشخاص الفاشلين بالاعلام ؟!!!
ان معظم جهوده وافكاره الجيدة تذهب سدى بسبب اعلام البطريركية !


96
موقف مسيحي رائع من لدنك سيدي غبطة البطريرك وروعته تكمن في انك تنطلق من كونك أب وراعي وليس سياسي ولهذا من حقك علي ان ابارك واساند موقفك هذا وأرجو من كل الكتاب المسيحيين ان يساندوه فنحن لسنا لعبة في ايديهم يحركونا كما يشاؤون ففي العراق يفترض وجود مؤسسات لها واجبات محددة هي الدفاع عن ارض وأمن وسلامة الوطن والمواطنين .... فتحية محبة وتقدير لك سيدي الرائع لموقفك الرائع الذي يمثل استجابة واستمرار لاستجابة لرسالة سابقة سبق لي ان ارسلتها الى سيادتك والى سيادة المطران باسيليوس قبل حوالي السنة ووعدت حينها خيرا وصرحت بذلك اكثر من مرة .
يبارك بك الرب القدير في سنة الرحمة
اللهم ارحمنا
امين
فارس ساكو


كاوا كوم/ بغداد/ باء كاف
خاص

عد البطريرك الكلداني لويس ساكو قرار تسليح فصائل مسيحية غير نظامية في شمال العراق لتحرير بلداتهم من تنظيم داعش خطوة غير مباركة كونها تشكل خطورة عليها وتعقد الاوضاع، فيما رأى أن يكون الدعم الامريكي موجها لقوات الحكومة المركزية والبيشمركة .
وقال رئيس الكنيسة الكلدانية في تصريح صحفي خص به "عنكاوا كوم" أن قانون الكونغرس الامريكي المتضمن تسليح قوات الأمن المحلية في العراق بما فيها الميليشيات المسيحية والجماعات الايزيدية "يشكل خطورة على البلاد والمقاتلين المنخرطين في صفوف تلك المجاميع".

وأضاف مار ساكو "أن ارادت الادارة الامريكية محاربة داعش فعليها تسليح القوات النظامية المركزية والبيشمركة في اقليم كردستان"، متسائلا "كيف بأمكان فصائل قليلة العدد وتفتقر للخبرة محاربة داعش وطرده؟".

وتابع قائلا "هذا غير ممكن كونه يعقد الاوضاع ويخلق حكومة داخل حكومة".

وحث البطريرك ساكو في كلام موجها للمسيحيين كأب ورجل دين ليس بسياسي بأن يكونوا حكماء ولا تدفعهم العاطفة الى اوضاع يندمون عليها، مذكرا بتجربة "فوج ملكو" الذي وصفه بأنه سيق الى حرب بدلا عن غيره وتعرض افراده الى القتل".
وعن إيجاد دور فعال لهم في تحرير مناطقهم، دعا البطريرك لويس ساكو الشباب المسيحي الى الانخراط في صفوف الجيش النظامي وقوات البيشمركة لضمان الحماية القانونية، مشيرا الى أن تشكيل فصائل مسلحة معزولة يشكل خطرا عليها.

وفيما يخص إقامة مناطق آمنة للأقليات الدينية من السكان الاصليين، أكد ساكو على ضرورة ايجاد توافق بين مكونات منطقة سهل نينوى وبين الحكومات بحسب الدستور العراقي، لافتا الى أن تكون الاولوية لتحرير المدن وعودة الاهالي اليها وإعادة أعمارها .

وكان مجلس النواب الأميريكي أجرى قبل ايام تعديلين على قانون تفويض الدفاع الوطني لدعم الأقليات العراقية في الحرب ضد داعش عبر تسليح الميليشيات المسيحية والايزيدية، فضلا عن تأمين مناطق آمنة لإعادة توطين الأقليات العرقية والدينية الأصلية الى بلداتهم.

97
سيادة المطران مار بشار المحترم
سيادة المطران مار باسيليوس المحترم
تحية طيبة
أتقدم بالشكر الجزيل لغبطة ابينا البطريرك مار لويس ساكو المحترم لتفضله بدعوتتا لتقديم مقترحات بخصوص موضوع تنشئة الكهنة بما يخدم نمو وتطور كنيستنا الكلدانية العزيزة .
كما أرجو ان تتقبلا بسعة الصدر مقترحاتي أدناه :
١. سر التوبة والاعتراف : يلزم الكاهن نفسه بالاعتراف لدى كاهن اخر اقل درجة كهنوتية منه او اصغر سنا او كاهنا مختلف معه في وجهة النظر او بينهما موقف غير إيجابي وان يكون ذلك اثناء القداس او قبله (على منبر الاعتراف) أسوة بالمؤمنين العاديين .
٢. الدير الكهنوتي : ان يتصف الدير بصفات الدير من حيث الانعزال والهدوء والبساطة وان يدار من قبل كهنة  لاتقل أعمارهم عن ٤٠ سنة ومشهود لهم بالسيرة الحسنة والخبرة الراعوية وخاصة في مجال التنشئة وكذلك الزهد والصلاة وحب المعرفة .
٣. الدعوة الكهنوتية : ان توجد نوعان من رسامة الكهنة :
رسامة أولية (مؤقتة) : حيث تتم الرسامة بدون نذور حتى سن الثلاثين ويختار بعدها الاستمرار او الحل من الكهنوت .
رسامة نهائية (دائمية) : يكون بإمكان الكاهن قبل بلوغه سن الثلاثين ان يتقدم بطلب لإيقاف كهنوته حتى يتزوج ويمكنه بعد الزواج واستمراره بخمس سنوات ان يتقدم بطلب لرسامة كهنوتية دائمية بعد ان يكون قد اكمل سن الثلاثين . كما يمكن للكاهن الغير متزوج ان يطلب فور إكماله سن الثلاثين الرسامة الكهنوتية الدائمية (وفي كلا الحالتين ما لم يوجد موانع اخرى ) .
٤. اختصاصات الكهنة : يمكن ان يقسم الكهنة الى قسمين (او اكثر) :
الاول : معلم ويختص بالتعليم ولا يدير خورنة .
الثاني : خادم ويختص بخدمة المؤمنين في الاحتياجات الروحية والاجتماعية ويدير كنائس وخورنات .
ويفضل ان يكون الاول عالي الثقافة بينما ان يكون الثاني شخصا اجتماعيا .
٥. الدرجات الكهنوتية : يفترض وجود قواعد وشروط ثابتة لنيل السيامة بالدرجات الكهنوتية (ويفضل توفر لجان دائمة لتقييم الكهنة وفق استمارات ثابتة كل ستة أشهر ) .
٦. الدعوة الى القداسة : كل كاهن مدعو الى القيام بأعمال قداسة فهو ليس موظفا لديه واجبات محددة يؤديها بل هو مشروع قداسة .
٧. الدعوة الى التعلم : كل كاهن مدعو الى استمرار التعلم ذاتيا بل وتعتمد مقالاته وبحوثه ونشاطاته الثقافية كأساس لترشيحه لنيل شهادتي الماجستير والدكتورا .
٨. مجلس كهنة : قد تكون الحاجة الى إنشاء مجلس (استشاري) للكهنة على مستوى الأبرشية يجتمع سنويا او فصليا في رياضة روحية لا تقل عن (٣) ايام كاملة ويختص بشؤون الكهنة واحتياجاتهم ومشاكلهم .
٩. المؤسسات الكنسية : تحصين الكهنة من خبث وشرور العالم بأبعادهم قدر الإمكان عن المسؤوليات المادية و(السياسية) .
١٠. خدام الكاهن : ان الكاهن غير المتزوج إنما اختار عدم الزواج بحريته الشخصية الخاصة به وهذا التبتل يفترض ان تتحقق كل شروطه العملية فمثلا ان يستقدم عائلة لخدمته هو مخالف لهذه الشروط .
١١. انفكاك وتنقلات الكهنة : اذا تم تنفيذ النقاط أعلاه فانها ستسهل في اعتماد آلية لتنقل الكهنة فلن يكون الكاهن مرتبطا ماديا او اجتماعيا بمكان محدد ، كما انه ينبغي ان يكون الانفكاك من الكهنوت متاحا وسائل وتقليل البيروقراطية في هذا المجال .
١٢. تقاعد الكهنة : يتوجب تحديد فترة زمنية للخدمة حسب قوانين الكنيسة مثلا (٢٥) سنة او عمر معين مثلا (٥٠) سنة وبعدها يترك له الخيار في مخالفة عدد من القواعد أعلاه مثلا في اختيار الأبرشية التي يخدم بها او وجود عائلة تخدمه او التفرغ للكتابة والتأليف و .... الخ .
مع فائق احترامي

فارس ساكو

98
يدعي الاسلاميون ان من حقهم ان يكون العراق دولة إسلامية ! ويدعي العرب ان مِن حقهم ان يكون  العراق دولة عربية ! ويامل الكورد ان يأتي وقت يعطون فيه حق تقرير المصير على كامل مايدعون انها اراض كوردية !
أليس من حقنا نحن المسيحيين ان نطالب بتقرير المصير على كامل بلاد مابين النهرين ؟!!!

99
أدب / اهداء الى اهلي في تللسقف
« في: 14:55 04/05/2016  »
هداء الى اهلي في تللسقف
وقفت على تلتك انظر المدى
متأملا حصاد ارضك وقد غدا
ماعاد الحاصدون وان زرعوا حصدا
نفوسهم ان تجرؤا تحصدا
فخشيت على نفسي ان اقنص
فذا الغادرين صار مستاسدا
نزلت راكضا من شدة الانحدار
وما وجدت نفسي الا متعثرا ممددا
فنهضت لابصر امامي غرفة
حتى الامس كانت مزارا ومعبدا
هذا الشارع المستدير حولها
لأصوت فيه الا عصافيرا تفردا
هنيئا لكل طائر في السماء
لا فخاخ نصبت له ولا مصائدا
لماذا يا حلوتي فعلوا بك هكذا؟
الأني أحببتك دوما أبدا؟
كنت أظن يوم لا تحتويني ارض
ان الجيء إليك اما وسندا
تللسقف أأبكي عليك متأسيا ؟
ام ابكي على وسادتي مفتقدا؟
هل يبقى لفاقد الشيء عطية ؟
غير ان يسجن بذكرياته مؤبدا!
ياريت انك امتني بجرمك
ولا كنت رأيت ما رايت على المدى !
فارس ساكو

100
تقديري واحترامي
لماذا تريد ان تشكل لجنة حتى تحضر لمؤتمر كلداني بينما انت عملت الرابطة الكلدانية ويفترض ان هذا هو دورها ؟!!!
بخصوص البابا فإنك معه في شركة مقدسة بإمكانك ان تفضها في اي وقت !!!
بخصوص اللامركزية فان الأمور تغيرت فقبل خمسين سنة لم يكن لنا أبرشيات كبيرة بالمهجر بينما اليوم أبرشيات المهجر اكبر من المركز !
بخصوص التشبث على الارض فان ذلك يتطلب التخلي عن الإيمان فالثبات على الارض شيء والثبات على الإيمان شيء اخر !
مع محبتي
فارس ساكو
http://saint-adday.com/?p=12550


101
بمناسبة عيد ماركوركيس الشهيد اقام غبطة البطريرك لويس ساكو قداسا احتفاليا في كنيسة ماركوركيس الكلدانية ببغداد الجديدة .. وقد دخل غبطته من الباب الخلفي يتقدمه عدد من الشمامسة وخوري الكنيسة الكاهن ميسر وسيادة المطران باسيليوس واثناء مروره بين المؤمنين قام عدد منهم بمسح عباءته بايديهم (تبركا)بينما هو كان يمشي باتجاه المذبح غير متاثر بذلك كأن الامر هو طبيعي !
فماهو التخريج الديني والعقائدي واللاهوتي لمثل هذه الممارسة (التي اتحفظ عليها ) ؟!!!
https://www.facebook.com/St.George.Chaldean.Church/videos/1083677388359168/?__mref=message_bubble

102
لست اشجع الانقسام داخل الكنيسة الكاثوليكية الكلدانية ولكن اشجع الصدق في الخدمة الكنسية . كما يعرف الجميع ان القوانين الكنسية اعطت للابرشيات استقلالية كبيرة عن المؤسسة البابوية وكذلك تلك الابرشيات خارج حدود الاقليم عن المؤسسة البطريركية بل ان حتى الاساقفة داخل الاقليم لا يتم التعامل معهم من قبل البطريرك على اساس رئيس ومرؤوس بل البطريرك هو ممثل عنهم وهو اسقف المركز !هذا بخصوص الاساقفة اما بخصوص كهنة الخورنات فان ذلك يعتمد على قدرة وسلطوية الاسقف فاذا كان مركزي الادارة فهم تابعون واذا كان لامركزي الادارة فهم مستقلون .مع ذلك توجد كهنة (يتصرفون على كيفهم ) في كثير من الامور التي لا يستطيع تحديدها الاسقف رغم انهم يقدمون فروض الطاعة (الظاهرية) والولاء (المصطنع) بمعنى انهم عمليا منفصلون لكنهم ظاهريا متصلون!
الكهنة في كل العالم في خدمة الاسرار هم متحدون في شركة واحدة مع المسيح لكن عادة بعض رؤساء الكنيسة ينسون او يتناسون ذلك فيجعلون من انفسهم محل المسيح ويوجبون على الكهنة طاعتهم المطلقة وولاءهم التام مستبدلين حكمة الله بغير ذلك بل جاعلين من انفسهم عثرة لكهنتهم ومؤمنيهم !
كنيسة مريم العذراء في فانكوفر كانت نتيجة لهذا الصراع بين الطاعة للمسيح وبين الطاعة للكاهن الاعلى وبين الولاء لارادة الله وبين الولاء لارادة عبيد الله ورغم ان كاهنها ومؤمنيها اختاروا مضطرين ان يكونوا خارج طاعة وولاية رؤساء الكنيسة الكلدان الا ان النظر الى تجربتهم من خلال عدسة الاتحاد بالمسيح يجعل منها نموذج يحتذى به !فكما قلت كم من الكهنة يدعون طاعتهم وولاءهم لكنهم في الحقيقة ليسوا كذلك بينما هذا الكاهن كان صادقا مع نفسه وربه وكاهنه الاكبر فظل امينا مع سيده العظيم المسيح له المجد .
لم تكن الكنيسة المسيحية في نشاتها كاثوليكية (بابوية) ولا ارثوذكسية ولا برتوستانتية او انجيلية وانما كانت كنيسة المسيح المشتركة في اسراره المقدسة وخاصة سري العماذ والافخارستيا رغم انها كانت منتشرة في كل العالم القديم ولم يكن يوحدها لا سلطة بابا ولا بطريرك ولا اسقف بل وفقط الايمان بالمسيح القائم !

فارس ساكو

103
كفى !
بين فترة واُخرى يزور مسؤولون رسميون من الدول المتقدمة وكذلك مسؤولون كنسيون يزورون اربيل لأسباب لانعرفها لكنهم يغتنمون فرصة وجودهم فيتفقدون العوائل المهجرة في مخيماتهم ( مجمعات الكرفانات السكنية) .... فيعبرون عن تعاطفهم وكان ماساة هؤلاء المهجرين ليس حلها بيد هذه الدول !!!
هذه الدول تستطيع ان تخرج داعش من المناطق المحتلة كما سبق لها ان اخرجت القوات الصربية من البوسنة والهرسك ! لكنها لا تفعل وكذلك بامكانها ان تنقل هؤلاء الى مجمعات سكنية (إنسانية) في دولها لكنها لا تفعل ايضا !
اعتقد انه كفى إهانات واستخفاف بكرامتنا وكفى استغلال لماساتنا من اجل مصالح هذه الدول !
كفى !!!

104
بعد شهرين من افتضاح القضية التي عرفت بخسارة كاهن كلداني لاموال اللاجئين في لعبة القمار خرجت البطريركية الكلدانية ببيان توضيحي نشر على هذا الموقع من قبل السيد يوسف ابو يوسف جزاه الله خيرا ...اهم ماورد فيه ان هذه القضية هي فردية ولا يجوز التعميم على كل الاكليروس وتحميل الكنيسة اخطاء فردية تحصل لاي انسان !
هذا الكلام يندرج في اطار تحميل شخص واحد كل اللوم للخروج باقل الخسائر المعنوية .... وهنا اورد حادثة تم الحديث بها في كندا على نطاق واسع وهي ذاك الشاب الثري الذي كان يقود سيارته ثملا وتسبب في حادث اصطدام مع سيارة يقودها رجل ومعه ثلاثة من احفاده واودت بحياتهم جميعا وقد حكم ب 10 سنوات فقط ومنعه من القيادة لمدة 12 سنة واعتبر هذا الحكم من باب العدالة الاجتماعية لانه اخذت بالاعتبار امور عادة الانسان المتلقي للخبر لاول مرة لا ينتبه عليهاولست في مجال الدخول بالتفاصيل ... ولكن انا اتوقع ان الحكم على الاب عامر ساكا سيكون مخففا وذلك من باب العدالة الاجتماعية !!! بينما السلطة الكنسية تخلت بشكل كامل عنه دون ان تعطي تبريرا واحدا لاجله محاولة التهرب من المسؤولية رغم انها مسؤولة مسؤولية اكبر من مسؤولية الاب عامر ساكا شفاه الله من مرضه !
فالاب عامر مريض بمرض " الادمان على القمار" منذ 3 سنوات لكنه ظل يمارس واجباته الكهنوتية والسلطات الخورنية دون ان يوقفه لا المطران السابق ولا الحالي!!! بينما شنت (البطريركية) حملة قاسية على الاب ايوب شوكت الذي انفصل عن ذاك القس الاخر في فانكوفر الذي لن اذكر اسمه !اللاجئون لم يعطوا اموالهم لهذا القس (عامر ساكا) بصفته الشخصية وانما لانه كاهن ويمثل كنيسة (سواء الرومانية او الكلدانية)ولم يستلمها دفعة واحدة واكيد انه لم يبذرها دفعة واحدة لهذا من يتحمل مسؤولية الاليات التي بموجبها يتم ادارة ملف اللجوء عن طريق الكفالة الكنسية ؟!!! هناك مثل يقول : (( المال السائب يعلم السرقة )) وهذه الاموال كانت سائبة بدون قيود ولا ضوابط اصولية ! ثم لماذا يلجأ الناس الى هذا الطريق (الملتوي) باللجوء اليس لان الامم المتحدة قد تقاعست عن واجباتها وكذلك السلطة الكنسية التي ماانفكت تضع العراقيل لهجرة المسيحيين من خلال دعواتها للدول الاخرى بتوفير الدعم للباقين بالداخل والعمل على اعادتهم الى الاماكن التي هجروا منها مما يجعل تلك الدول لاتفكر بجدية لانتشال المسيحيين من واقعهم الماساوي في الشرق الاوسط ماعدا فرنسا ولاسباب داخلية تخصها بادرت وببطيء لاستقبال المهجرين في اراضيها !
ناتي الان الى موضوع المؤسسة الكنسية ... فهي بحاجة الى اصلاح يسحب السلطات الادارية والمالية من الاكليروس ويفرغهم الى خدمة الاسرار وبذلك يحقق هدفين مهمين : الاول ان تفرغ الكاهن لخدمة الاسرار يجعله يقوم بعمله الذي تعلمه مما يمكنه من الابداع الذي ينعكس بشكل ايجابي على باقي المؤمنين والثاني ان تولي لجان منتخبة من قبل المؤمنين للشؤون المالية والادارية و(الراعوية بمشاركة الكاهن) يوفر حماية لسمعة الكاهن وازالة عثرة (المال والسلطة) من امام طريق الكاهن !
اتمنى للاب عامر ساكا الشفاء العاجل من مرضه واتمنى للاخرين الشفاء من امراض اخرى

صفحات: [1]