عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - george maroky

صفحات: [1]
1
 
  بسم ألآب والإبن والروح القدس ألإله الواحد آمين
أنا هو الطريق والحق والحياة فمن آمن بي وإن مات فسيحيا

انتقلت الى ألأخدار السماويه المغفور لها نجيبه توما اسحاق مروكي زوجة لويس إيشو نيسان
وشقيقة كلٍ من جورج في استراليا وساره في أميركا ووالدة كلٍ من خالد ومازن وحازم وماجد
وبتول وماجده . تغمد ألله الفقيده برحمته الواسعه وجعل مثواها الجنه في الحياة ألأبديه .
وستقام الصلاة على روح المرحومه يوم ألأحد المصادف 31/8/2008 صباحاً في كنيسة حافظة
الزروع في ملبورن بأستراليا . وبعدها سيقام مجلس العزاء في قاعة عشتار من الساعه الثانيه
ولغاية الساعه الخامسه من بعد ظهر نفس اليوم .   
 

2
                   ان الذين من هذا النوع يستحقون ماهو الأكثر من هذا الكلام حيث اذكرك بالمثل العراقي ...
                      دوه العكرب هو ..........  .
 ادامك الله ناصرا للحق ودليلا للظالين المعتوهين .
                              ولك جزيل والأمتنان .

                                                                جورج مروكي
                                                              ملبورن  استراليا

3
                  باسم الأب والأبن والروح القدس الألاه الواحد امين .
    انتقلت الى ملكوت السماء المرحومه كترينه المعروفه ب  ( كتانه) متي عبدلي .
زوجة المرحوم شمعون حنا ايليا و  والدة كل من ماري وسعدي في المانيا  و جوني
و رائد في بلجيكا و  وعد في السويد و سعاد ونجاة في استراليا تغمد الله الفقيده
برحمته الواسعه واسكنها فسيح جنانه . والهم اهلها وذويها الصبر والسلوان .
             
                                                                 جورج مروكي
                                                               ملبورن استراليا
     

4
           الهم الله ذوي الفقيد والأقارب والأصدقاء الصبر والسلوان . اسكنه الله فسيح جنانه .
حيث اقيمت على روحه الطاهره الصلآة في كنيسة مريم العذراء حافظة الزروع في ملبورن استراليا .

                                         جورج توما اسحاق وجميع افراد العائله
                                          ملبورن  استراليا

صفحات: [1]