عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - kuchen

صفحات: [1]
1
الاخ الفاضل عبد المسيح الحسيني :

لماذا تذكر فقط الكلدانيين  من دون الاخريين بعبادة الاصنام والاوثان!!

وشكرا






2

رابي موفق
انا كشكرنوخ كابيرا عل اث پونايا (رد) ديوخ
ئاي ايلاه  پاسوعياثا دأيثبوخ كثويت بأثواثا كلذياثا
.
.
طريقة تفعيل اللغة الكلدانية على الكومبيوتر
1- فتح لوحة التحكم او Control Panel
2- اختيار ايقونة خيارات اللغة من لوحة التحكم - Regional and Language options
3- الضغط على خيار اللغة - Language
4- تفاصيل - Details
5- اضافة - Add
6- اختيار اللغة السريانية - Syriac
7- اوكي - Ok


3
  ܡܝܘܩܪܐ  ܡܘܦܩ ܗܘܪܡܝܙܕܕ ܝܘܚܢܢ
ܙܝ ܡܬܪܓܡܢ ܡܐܡܪܐ ܕܝܠ̄ܘܟ ܕܐܝܘܬ ܟܬܝܒܼܚ ܒܣܪܛܐ ܓܪܫܘܢܝܐ ܬܐ ܣܪܛܐ ܟܠܕܝܐ ܐܣܛܪܢܓܠܝܐ
؛
؛
ܒܟܠܕܝܐ ܒܟܬܒܢ ܫܡܝ
ܐܣܘܪܝ̈ܐ ܒܒܝ ܘܝܡܝ
ܠܫܢܝ ܟܡܐ ܥܢܬܝܩܐ
ܗܝܘ ܕܡܚܟܘܟ ܣܘܪܬ ܥܡܝ
ܠܝܬ ܒܫ ܚܠܝܐ ܡܢ ܫܡܘܟ
ܟܠܕܝܐ ܥܠܕ ܟܡܝ
ܠܟ ܢܫܢ ܐܢܐ ܫܪܫܝ(ܐܨܠܝ)
ܗܡ ܐܢ  ܒܝܙܝܠܝ ܕܡܝ
ܒܟܠܕܝܐ ܒܟܬܒܢ ܫܡܝ
ܐܣܘܪܝܐ ܒܒܝ ܘܝܡܝ
ܫܡܝ ܟܬܝܒܐ ܡܢ ܕܪܝ
ܒܙܒܢܝ ܘܒܓܘ ܫܢܝ ܘܝܪܝ
ܒܓܘ ܟܬܒܝܬ̈ܐ ܕܬܫܥܝܬܐ
ܕ(ܬ)ܟܪܝ ܠܝܗܝ ܫܡܝ ܘܡܝܪܝ
ܟܠܕܝܐ ܡܢ ܕܫܢܬܐ
ܠܐܝܘܟ ܒܓܘ ܥܘܡܪܢ ܙܥܘܪܝ
ܦܨܘܚܘܢ ܘܪܘܙܘ ܒܣܗܕܘܬܐ
ܕܫܩܠܝܠܢ ܘܢܛܝܪܝ
ܘܒܓܘܐ ܡܬܘܡܡܠܝ ܚܠܡܝ
ܒܟܠܕܝܐ ܒܟܬܒܢ ܫܡܝ
ܐܣܘܪܝܐ ܒܒܝ ܘܝܡܝ
ܐܠܦ ܒܝܬ ܐܬܘܬܢ
ܡܐ ܒܣܝܡܐ ܠܣܦܘܬܢ
ܦܪܝܣ ܣܠܗ ܐܕ(ܬ) ܠܫܢܐ
ܒܓܘ ܡܕܝܢܬܢ ܘܡܬܘܬܢ
ܐܝܠܗ ܫܪܫܢ(ܐܨܠܢ) ܘܬܘܕܝܬܢ
ܠܝܬ ܚܕ ܐܚܪܢܐ ܡܘܟܘܬܢ
ܗܪ ܒܕ ܢܛܪܟ ܐܕܼ ܐܪܬܐ
ܡܡܛܚܠܗ ܠܒܢܘܢܢ ܘܒܢܬܢ
ܗܡ ܐܢ ܓ̰ܥܙܝ ܥܠܕܒܒܐ(ܕܓ̰ܡܢ)

ܒܟܠܕܝܐ ܒܟܬܒܢ ܫܡܝ
ܐܣܘܪܝܐ ܒܒܝ ܘܝܡܝ

ܠܐܬܐ ܕܝܝܢ ܒܢܛܪܐ
ܒܘܫ ܥܠܘܝܐ ܡܢ ܫܡܫܐ ܘܣܗܪܐ
ܡܢ ܪܚܩܐ ܒܚܙܬܝ ܨܦܝܐ
ܒܓܘ ܓܘܢܐ(ܪܢܓܐ) ܕܝܝܗܝ ܚܘܪܐ
ܘܟܟܒܐ ܕܓܘ ܦܠܓܐ ܙܗܝܐ
ܠܕܘܝܕ ܒܒܢ ܒܕ ܕܥܪܐ
ܘܬܪܝ ܣܪܛܝ ܐܠ ܒܪܢܝ
ܠܕܩܠܬ ܘܝܘܦܪܬ ܒܕ(ܬ)ܟܪܐ
ܪܝܫ ܪܝܫܐ ܒܢܢ ܩܢܝ
ܒܟܠܕܝܐ ܒܟܬܒܢ ܫܡܝ
ܐܣܘܪܝܐ ܒܒܝ ܘܝܡܝ

ܐܠܦܝܐ ܕܫܢܝ ܥܘܡܪܢ
ܡܢ ܚܡܘ-ܪܒܝ ܫܡܢ
ܦܪܣܠܢ ܓܘ ܐܬܪܐ ܡܒܘܪܟܐ
ܒܓܘ ܢܡܪܘܕ ܘܐܘܪܘܟ ܚܝܠܢ
ܒܒܝܠ ܡܕܝܢܬܐ ܕܬܫܥܝܬܐ
ܠܝܬ ܚܕ ܕܐܝܬ̄ܒܗܝ ܕܣܪܒܢ(ܢܟܪܢ)
ܫܘܒܗܪܢ ܒܥܠܝ ܘܒܪܘܙ
ܘܠܟ ܩܒܠܚ ܬܕ ܕܝܫܝܠܢ
ܐܬ ܬܫܥܝܬܐ ܒܓܘ ܕܡܝ
ܒܟܠܕܝܐ ܒܟܬܒܢ ܫܡܝ
ܐܣܘܪܝܐ ܒܒܝ ܘܝܡܝ
ܕܟܝܪܐ ܒܟܬܒܐ ܩܢܕܝܫܐ
ܫܡܐ ܕܟܠܕܝܐ ܦܝܫܐ
ܒܓܘ ܐܘܪܝܬܐ ܘܡܙܡܘܖ̈ܐ
ܫܡܐ ܕ(ܬ) ܐܒܪܗܝܡ ܢܩܝܫܐ
ܒܒܬ ܟܘܠܐ ܟܠܕܝܐ
ܒܫܘܒܗܪܐ ܒܡܪܡܘܟ ܪܝܫܐ
ܒܬܘܕܝܬܢ ܘܗܝܡܢܘܬܢ
ܠܝܬܒܝ ܕܡܢܦܠܢ ܒܝܫܐ
ܐܡܘܪ ܒܩܠܐ ܥܠܘܝܐ ܥܡܝ

ܒܟܠܕܝܐ ܒܟܬܒܢ ܫܡܝ
ܐܣܘܪܝܐ ܒܒܝ ܘܝܡܝ


 

4
موضوع مهم جدا يجب الاطلاع عليه:

الألفاظ الفارسية في اللهجة البغدادية
 الأحد ٢٣ شباط  ٢٠١٤،  بقلم حسن شوندي
http://www.diwanalarab.com/spip.php?page=article&id_article=39022

5
بوس وبلاش : هذة الكلمة توراثناها من العثمانيين ولازالت مستخدمة لحد الان في اللهجة العراقية العامية وتعني فاضي اليدين .

6
الترجمة الصحيحة  لكلمة الرابطة الكلدانية هي " ܐܸܣܲܪܬܼܵܐ ܟܲܠܕܼܝܼܬܼܵܐ - اللفظ الگرشوني - إسرثا كلذيثا

7
شلاما إلاخ مريم

شلاما إلاخ مريم، مليثا نعمي، مارن إماخ، مبوراختا يوت بإنشي ومبورخا يله پيرا دكاسخ أيشوع. مارت مريم يما دآلاها مصالي مبدالن اخني حطايي، داها وبكو شيثا دماوتن، آمين.

شوحا لاوا ولورا ولروحا دقوذشا

من عالم وعذما لعالم آمين وآمين.

8
الاخ سامي هذا الخبر قراته بشكل أوضح في موقع صوت العراق وإليك الرابط :

http://www.sotaliraq.com/mobile-item.php?id=185466#axzz3awh1WPM0

9
ܐܵܢܵܐ ܥܸܡܸܕ ܡܲܚܫܲܚܬܵܐ   ܕܬܸܬܵܝܼ   ܕܲܝܼܠܹܗܝ   ܐܵܪܵܡܵܝܹ̈ܐ  ܡܸܢ (ܟܲܠܕܼܵܝܹ̈ܐ ܘܲܐ̄ܣܘܼܪܵܝܹ̈ܐ ܘܲ ܐܵܬܼܘܼܪܵܝܹ̈ܐ  ) ، ܗܵܕܝܼ ܫܘܼܡܵܗܵܐ  ܝܼܠܵܗܿ  ܝܼܕܲܥܬܼܵܐ  ܘܐܲܝܼܬܼܠܵܗܿ  ܫܸܪܫܹ̈ܐ ܓ̰ܘܿܓܼܪܵܦܵܝܼܵܐ
ܘܠܸܫܵܢܵܝܼܵܐ  .ܫܲܠܵܡܝܼ ܬܵܐ ܟܲܘܼܠܵܝ ܡܲܬܘܿܠܝܹ̈ܐ
 

11
تصحيحا لهذة الجملة المكتوبة باللغة الكلدانية
المفروض هكذا تكون:
ܒܲܪܝܼܟܼܵܐ  ܝܲܘܿܡܵܐ  ܕܲܠܸܫܵܢܵܐ  ܕܐܸܡܵܐ  ܕܟܲܠܕܼܵܝܹ̈ܐ
بريخا يوما دليشنانا دإما دكلذايي
مبارك يوم اللغة الآم الكلدانية

تحياتي لكم

12
الها محاسيله باطريركا مار دنحا ربيعايا ومشكنه بكو ملكوثيح شميانيثا
كوجين

13
نتاجات بالسريانية / رد: ܢܥܘܪܐ
« في: 01:25 21/02/2015  »
  ملاحظة : كلمة ناعور ليست عربية وانما أخذت من اللغة الكلدانية ܢܵܥܘܿܪܵܐ : وهي عبارة عن دولاب لآستقاء الماء .   

14
ܥܹܐܕܼܵܐ  ܕܒܹܝܬܼ ܝܲܠܕܼܵܐ  ܒܲܪܝܼܟܼܵܐ  ܘܲܟܠ  ܫܲܢܬܵܐ  ܒܦܲܨܚܘܼܬܼܵܐ
عيذا دبيث يلذا بريخا وكُل شاتا ببصحوثا .

15
تعليق بسيط حول " الكنائس والاديرة التي تحولت الى جوامع في الموصل"
نشر هذا الموضوع الأخ Hakim Hakimo
هذه اللائحة منقولة من دراسة قيمة للأستاذ يوسف حودي و هي
حول الموصل و عنوان الحلقة الرابعة كان " الكنائس والاديرة التي تحولت الى جوامع والمفقودة " موجودة على الرابط
http://www.kaldu.org/3_chaldean_culture/Mosel4_JosefHody.html
أولا -هذه اللائحة تضم حوالي ١٥ كنيسة و دير قد تحولت الى
جوامع في مدينة الموصل و محيطها . هذا الرقم ليس مبالغ فإن
أغلبية الكنائس في سوريا و العراق قد تحولت إلى جوامع و في وقت
كان فيه السريان لا يزالون يشكلون أكثرية السكان في تلك المدن .
ثانيا - الغريب أن تلك الجوامع قد حافظت على أسماء الكنائس
القديمة : لاحظ هذه اللائحة

1 : كنيسة مار ابراهيم وهي الان جامع الامام ابراهيم .
2 :كنيسة مار يوحنا وهي الان جامع يحيى القاسم .
3 :كنيسة مار غريغورس وهي الان جامع المتعافي .
4 :كنيسة مار يوحنا الدليمي وهي الان مسجد الشطية .
5 :كنيسة او دير مار دانيال وهو الان مسجد النبي دانيال .
6 :كنيسة مار شموني وهي الان جامع ام التسعة .
7 :كنيسة ايشو عداد وهي الان جامع عيسى دادا .
8 :كنيسة مار سبريشوع وهي الان جامع المصفى
إذا كان الإسلام يعتبر إبراهيم و يوحنا و دانيا و يسوع ( ايشو عيسى)
من الأنبياء قبل الإسلام لذلك حافظ على تلك الأسماء فالغرابة هي
في كنيسة مارت شموني ( أم السبعة ) قد تحول الى جامع أم التسعة !
و شموني هي يهودية عاشت في أواسط القرن الثاني ق٠م إشتهرت
مع أبنائها بنضالها ضد اليونانيين السلوقيين !

ثالثا - المدهش أن المسلمين المعاصرين يتجاهلون كليا أن تلك الجوامع
كانت كنائس مسيحية زاهرة . هذه الظاهرة ( تجاهل الحقائق ...) تظهر
لنا - حاجتنا الماسة - الى مؤرخين نزهاء يبحثون عن وجودنا السرياني
في قبل مجيئ الفرنج !
ألف شكرا للأستاذ يوسف حودي الذي درس هذا الموضوع في
منطقة الموصل .

16
حيا ايداثوخ -عاشت ايدك 

17
عنوان الكتاب:
معجم المصطلحات الآثارية المُصوَّر
اسم المؤلف:
د. زياد السلامين

نبذة عن الكتاب:
يحتوي معجم المصطلحات الأثارية المُصوَّر على حوالي 3700 مصطلح ومفردة شكَّلت الجسم الأساسي في لغة علم الآثار وإدارة المصادر التراثية والمتاحف، وقد تم ترتيب المعجم حسب النظام الألفبائي الإنجليزي، ووضع أمام كل مصطلح معناه باللغة العربية بعبارة واضحة ومختصرة، وتم إدراج بعض الرسومات والصور التوضيحية، وتمت مراعاة أهمية المصطلح عند الشرح عنه، فظهر المعجم مبسطاً مدعماً بأمثلة توضيحية لكي يتمكن الطالب والباحث من معرفة معنى المصطلح الذي يبحث عنه بشكل صحيح. 


http://www.nashiri.net/ebooks/doc_download/314-.html

18


ديخيوت قاشو ابراهيم
ايتي طلب كَيبوخ وأيله , ايبوخ مشذرتي شما دفونت دكثولوخ بكَاوح "رد" ديوخ بكَو ئاي رابط :
ودييخ محصلن عل ئاي فونت ؟!
وانا كشكرونوخ كابيرا

19
النصارى باللغة العربية تعني فئة من المسيحيين كانت في شبه الجزيرة العربية ، منهم الإسقف ورقة بن نوفل وبنت اخيه السيدة خديجة التي تزوجها الرسول محمد على ما تشهد به السيرة ... وهم من أصل يهودي ، وعرفوا في اعمال الرسل بالرسائل الى العبرانيين ... وكانوا يخلطون بين العادات الموسوية والمسيحية تارة وتارة يقلعون فيبدلون ايمانهم كثيرا ... وقيل أن نسب الرسول محمد من ابيه وامه يعود اليهم وأن له وللإسقف ورقة بن نوفل قربة لجدهما المشترك ، على كثير من أهل العلم والتاريخ  ، والله أعلم

20
تحية الى الكاتب موفق نيسكو
بالنسبة الى كلمة مكة فهي كلدانية الاصل(ܡܲܟܵܐ) وتعني الاراضي المنخفضة .
تابع هذا الرابط :
تاريخ الكعبة والكعبات 
أعداد طريف سردست
http://www.alzakera.eu/music/vetenskap/Historia/historia-0048.htm

21
في هذا الموقع فيه شرح بالتفصيل لهذا الفونت Aramaic Fonts
http://www.atour.com/fonts/

22
الاخ أحيقر يوحنا  تدريجياً سوف نخسر موقع عنكاوا  بسبب التصميم الجديد للموقع , وأناشد إدراة موقع عينكاوه الكرام بإن يجدوا حلاً لهذة المشكلة .وشكراً



23

طالبت الحكومة المحلية في محافظة كربلاء بادراج بعض المواقع الاثرية ومنها كنيسة القصير التي تعد اقدم كنيسة في الشرق الاوسط ضمن قائمة الثراث العالمي لتحظى بالاهتمام البحثي والمالي المطلوب
وقال عضو مجلس محافظة كربلاء محفوظ التميمي لوكالة / عين العراق نيوز/  اليوم الثلاثاء "ان الحكومة المحلية طالبت وفدا من الاكادميين  الفرنسيين يمثلون عددا من الجامعات الفرنسية بضرورة الاهتمام بالمواقع الاثرية في كربلاء والعمل مع الحكومة العراقية لادراجها ضمن قائمة الثراث العالمي".
واضاف التميمي " ان فدا من اكاديميين من جامعات فرنسية قام يوم امس الاثنين بزيارة عدد من المواقع الاثرية في صحراء كربلاء ومنها كنيسة القصير التي تعد اقدم كنيسة في الشرق الاوسط".
واضاف طالبنا الوفد الفرنسي بضرورة مساعدة الحكومة المحلية في كربلاء على ايصال مطالبها الى منظمة الامم المتحدة من اجل ادراج هذه المواقع ضمن قائمة الثراث العالمي لكي تحظى بالاهتمام الكافي من قبل المنظمات المعنية ".
مشيرا الى ان " الوفد وعد بايصال هذا الامر الى المنظمات الدولية التي تعنى بالتراث والتاريخ الانساني اذ  يعد العراق واحدا من اقدم الحضارات في العالم".انتهى.ب.غ.1.

http://aynaliraqnews.com/index.php?aa=news&id22=14553

24
ܡܲܝܼܩܘܼܪܵܐ Qasho Ibrahim ܐܲܠܵܗܵܐ ܡܲܒܵܪܘܿܚܠܘܼܟܼ ܠܗܵܢ ܬܲܫܡܫܬܵܐ ܓܵܒܿܪܬܵܐ ܕܡܵܠܦܬܵܐ ܕܠܸܫܵܢܲܢ ܚܵܠܘܿܝܵܐ ܐܵܬܼܘܼܪܵܝܵܐ- ܟܲܠܕܼܵܝܵܐ

25
الاخ يوسف شبلا بحثك هذا اكثر من رائع , واحب ان اضيف موقع اخر وهو يتكلم عن مدينة الحضر الاثرية:

http://www.algardenia.com/jfeashharmataef/7177-2013-11-07-18-25-13.html

26
الاخ المحارب كاتب  هذا الموضوع

حسب ماأسمعه من عراقيين موجودين في تكساس
يقولون بان الشغل اهنا جدا صعب والحصول على العمل
يتطلب واسطة قوية .

تحياتي لك

27
♱♱♱
ܡܲܝܘܼܩܪܵܐ ܩܵܫܘܿ ܐܲܒܪܵܗܝܼܡ ܓܲܝܵܢܘܼܟܼ ܒܵܣܲܝܼܡܬܵܐ ܥܲܠ ܗܵܢܵܐ ܦܘܼܢܵܝܼܵܐ ܫܲܢܦܝܼܪܵܐ

ܣ ،  ܐ     

28
الاخ قاشو ابراهيم المحترم

بالفعل الحرب العراقية -الايرانية هي فعلاً مأساة لكلا الشعبين والحمد لله والشكر  انكم خرجتم من ارض العراق  الى تركيا سالمين .

س.أ

29
شكراً لك أيها الاخ نادر البغدادي

تحياتي لك

30
   ܒܲܪܝܼܟܼܵܐ ܬܵܐ ܝܲܘܡܵܐ ܕܐܵܬܼܵܐ ܟܲܠܕܼܵܝܼܵܐ
                                        ܓܲܝܼܵܢܘܼܟܼ ܒܵܣܲܡܬܵܐ ܥܲܠ ܫܵܢܝܼܬܼܵܐ ܕܛܸܒܵܐ

                                             الف مبروك ليوم العلم الكلداني
                                                   شكراً على نقل الخبر   

31
المنبر الحر / رد: السريان وسوريا
« في: 18:45 19/05/2014  »


الاخ ادي بيث بنيامين

تحليلك  رائع جداً  ,,, وحتى الاسم عدي العربي فهو مأخوذ من لغتنا الكلدانية -الاشورية عداي ܥܲܕܵܝܼ  ويلفظ (أدّي)
وبالنسبة الى مأرب +صومال حتى علماء اللغة العربية لايعرفون مصدر هاتين التسميتين ؟!؟!
لانها اصلها كلداني-أشوري  .مأرب من ܡܵܝܼܵܐ ܕܪܲܒܵܐ بمعنى ماء الرب أو  (ܡܵܝܼܵܐ ܕܪܵܒܘܼܬܼܵܐ) ماء الوفرة
صومال من ܣܲܡܵܠܵܐ  ((سمالا,سومولو)) والتي تعني اليسار لانها تقع من اليسار من جهة دولة التيمن
وهناك الكثير والكثير من الاسامي والكلمات العربية التي ترجع اصولها الى لغتنا العريقة .

تحياتي لك
ܣ , ܐ


33
الاخ نادر البغدادي
سوف أعيد سياقة هذة الكتابة الكَرشونية
يا يمان مريام مالكثا بريختا
ايت كنطرتلي وكنطرات أذي بيثا
تا دمقيمووخ كَاواخي بنوني وبناثا
وبيشات عمان هال عدانا دموثا

34
ܟܸܡ ܪܵܚܒܘܼܟܼ ܒܣܵܚܒܲܪܬܵܐ ܕܛܲܒܼܬܼܵܢܘܼܬܼܗܹܝ ܦܵܛܲܪܝܼܪܟܵܐ ܡܵܪܝܸ ܠܲܘܿܝܼܣ ܪܲܘܿܦܵܐܝܼܠ  ܩܲܕܡܵܝܵܐ ܣܵܟܘ ܠܡܵܬܼܵܐ ܕܐܲܠܩܘܿܫ ܟܲܠܕܼܵܝܬܼܵܐ

35
 - هؤلاء ليسوا متطرفيين وأنما ناس وطنيين يحبون بلدهم وتاريخهم وتقاليدهم ,,الاسلام يريد ان يتغلغل من خلال المهاجريين العرب والمسلمين و يفرض عاداته وتقاليده الغير الحضارية على المجتمع الاوسترالي .

36


دمشق - جفرا بهاء


القتل ومن ثم الصلب.. إعدامات ميدانية.. أطفال يتم قتلهم بدم بارد.. داعش الإرهابي من جديد بممارسات دموية في الرقة التي "تذبح بصمت"، التوصيف الذي اتفق عليه أهل الرقة.

قام تنظيم داعش الإرهابي ظهر أمس بإعدام 10 أشخاص، بينهم طفلان في مدينة الرقة في دوار النعيم ودوار تل أبيض، وصلب التنظيم اثنين منهم في دوار النعيم في المدينة، وكتب على قطعة من الورق لفت حول الشابين المصلوبين: "هذا قام بمحاربة المسلمين وفجر عبوة في هذا المكان"، في إشارة إلى التفجير الذي حصل منذ فترة في دوار النعيم.



وتم التعرف على بعض الذين تم إعدامهم، ليتضح أن أحد المقتولين هو طفل في الصف السابع الإعدادي "أحمد خليل" وطفل آخر "أحمد الخلف"، بالإضافة لشاب في السنة الثانية بالجامعة "مهند الخلف"، و"إبراهيم الحسين" وهو طالب ثانوي، والاسم الأخير الذي تم التعرف عليه هو ياسر المحرب.

هدم تماثيل حديقة الرشيد

قام داعش قبل أيام قليلة بهدم تمثال "أسد شيران" مقابل الباب الخلفي لحديقة الرشيد وسط المدينة، وهو تمثال يعود تاريخه إلى العهد الآشوري
( 744-727 ق.م ) كان موضوعا مع أسد آخر عند الباب الخلفي.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها داعش بتحطيم آثار ومزارات بحجة مخالفتها لشريعة الإسلام.

وقامت داعش مؤخراً بتحطيم العديد من الآثار والمزارات بحجة أنها أوثان تخالف شريعة الإسلام.



أنقذوا الرقة

أطلق نشطاء قبل فترة حملة كبيرة تحت اسم "الرقة تذبح بصمت" و"أنقذوا الرقة" من ممارسات داعش الإرهابية في المدينة.

ولا يبدو أن ثمة نهاية لممارسات التنظيم في المدينة التي أحكم سيطرته عليها بشكل كلي، فخطف المعارضين له، وفرض قوانينه على الناس، وضيق الخناق على السكان، ونفذ عقوبات شديدة القسوة على كل مخالف له، تبدأ بالجلد وتمر بقطع اليد ولا تقف عند الإعدام؛ حيث وصل الأمر مؤخراً إلى الصلب علناً في ساحات الرقة العامة.



وفي سابقة من نوعها، قام داعش قبل شهر تقريباً بقتل شاب وصلبه في المدينة، وهو ما وصفه نشطاء حينها بأنه يذكر بأيام الاجتياح المغولي لسوريا أو أكثر.

وكان التنظيم يحاول الحرص على عدم تصوير أفعاله وجرائمه في المدينة، ولكنه ومنذ قرابة الشهر بدأ هو نفسه يصور تنفيذ أحكامه وينشرها على حساباته في تويتر.


المصدر: قناة العربية
http://www.alarabiya.net/ar/arab-and-world/syria/2014/04/30/%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%88%D8%B1-%D8%AF%D8%A7%D8%B9%D8%B4-%D9%8A%D8%B5%D9%84%D8%A8-%D8%B4%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D9%86-%D9%88%D9%8A%D8%B9%D8%AF%D9%85-8-%D8%A8%D9%8A%D9%86%D9%87%D9%85-%D8%B7%D9%81%D9%84%D9%8A%D9%86.html

37
الاخ kaldanaia

شكراً لك على تنزيلك نسخة مجانية من هذا الكتاب القيم ,وانا سوف أقرأه

38
المجزرة الارمنية حقيقة تاريخية رغم ان الاتراك يتكتمون عليها لنسيانها ,واذا اعترفت تركيا بإخطائها ضد الشعب الارمني يعني يجب عليها ان تدفع تعويضات لعؤائل الضحايا منذ 99 سنة ولحد الان .

39
♰♰ܡܲܫܝܼܚܵܐ ܩܵܡ ܫܵܪܝܼܪܵܐܝܼܬܼ ܩܵܡ ♰♰♰♰(ܡܲܫܝܼܚܵܐ ܩܲܡܠܹܗܝ ܒܚܵܩܘܼܬܼܵܐ ܩܲܡܠܹܗܝ) ♰♰

40
الأخوة الاعضاء الكرام :

ولاكن أنا لاحظت أن البطريرك الاشوري مار دنحا الرابع لم يرسل أي برقية تعزية الى البطريرك الكلداني الراحل  مار عمانوئيل دلي الثالث فما السبب يا ترى ..!!


41
<<عيد السعانين مبارك للجميع>>

عيد السعانين :أصل هذة الكلمة مشتقة من اللغة العبرية ((هوشعنا)) ومعناها يارب خلص ,وتقابل هذة الكلمة في اليونانية ((اوصنا))  ((متى 9:21)) .حيث يأتي هذا العيد قبل الفصح بإسبوع واحد .



42
 الراحة الابدية اعطه يارب ونورك الدائم فليشرق عليه.

43


عنكاوا كوم / موقع الحدث نيوز الإخباري

تمكنت وحدات من الجيش السوري مدعومة بأخرى من حزب الله من طرد الفصائل الارهابية المتشددة من بلدة “معلولا” المسيحية التاريخية في منطقة القلمون بريف دمشق. المفاجئة كانت بعد دخول القوات، ملاحظتها لاعمال التحطيم والتكثير والعبث بمحتويات الكتائب والاديرة في البلدة، حيث رصد تعرضها لاضرار كبيرة ناتجة عن محاولات نهب وسرقة كان المسلحون يحاولون القيام بها. وبحسب معلومات “الحدث نيوز”، كان الملفت قطع رؤوس التماثيل المجسدة لشخصية السيد المسيح، فضلاً عن تحطيم وتهميش صوراً للقديسين، تمّ التركيز على تشويه وجوهها دون المساس بباقي الصورة، فضلاً عن تحطيم الصلبان وإتخاذ الاديرة والكنائس مواقعاً عسكرياً، حيث باتت في الداخل أشبه بسكنات شيدها المسلحون.

http://www.alhadathnews.net/archives/119146

44

عمامة كوديا الأكدي تجمع ما بين الأديان



المسيحية دخلت العراق في القرن الأول الميلادي، ولها تاريخ طويل من الأوجاع والمسرات، فقدت كنيستها الكاثوليكية أحد أبرز رجالها، الكاردينال عمانؤيل دلي، الذي قدم نفسه أباً للجميع.
 
  
ميدل ايست أونلاين
 
بقلم: زيد بن رفاعة

منذ القرن السادس عشر الميلادي صار انقسام الكنيسة الشرقية واضحاً، ومعالمه في وجود جاثليق خاص بالكاثوليك العراقيين، وهم قبل هذا التاريخ كانوا ضمن الكنيسة الشرقية، أي على المذهب النسطوري، وبعودة أول راهب عُمد في روما من قِبل، وهو سولاقا، وكان قد عاد إلى العراق وقُتل السنة 1555 ميلادية، مِن قِبل البابا، أخذ الكيان الكاثوليكي ينمو في العراق، وحسب الكاثوليك يعتبرون ذلك عودة إلى الأصل، على أساس أن نسطوريس قد انشق عن الكنيسة الأولى، وهي كنيسة المسيح. قلنا كان المار يوحنا سولاقا أول زائر لعتبة الفاتيكان، من رؤساء كاثوليكك العراق، فبعد انتخابه جاثليقاً، لفريق مسيحي، إثر ظهور انقسام في الكنيسة الشرقية، ذهب إلى روما (1552 ميلادية) لينال فيها رتبة الأسقفية (شباط 1553).



عمانؤيل الثالث:

جاء لقب البطريرك عمانوئيل الثالث دلي (2003)، الباحث في فلسفة الفارابي، بعد الجاثليق عمانوئيل الأول (938 - 960 ميلادية)، المعاصر لأربعة خلفاء عباسيون: الراضي، والمتقي، والمستكفي، والمطيع. كما شهد السلطنة البويهية ببغداد. ونلاحظ اختفاء لقب الجاثليق (رئيس الكنيسة العام)، الذي كان سائداً منذ العهد الساساني (تاريخ الكنيسة الشرقية)، وأول مَنْ أُتخذه، في تاريخ المسيحية جمعاء، أسقف المدائن، ليحل محله لقب البطريرك. ومعلوم جاثليق وكاثليك نِجارهما واحد!

ثم البطريرك عمانوئيل الثاني (1900 ـ 1947)، وتُذكر لهذا البطريرك قصة، يُعشى بها لبعث لغة التعايش بين الناس، وكبح الكراهية: كتب مير بصري (ت 2006): عندم نفى العثمانيين، في الحرب الأولى، جماعة «من وجهاء بغداد، من مختلف الطوائف والمذاهب، وأشخصتهم إلى الموصل في طريقهم إلى الأناضول، فذهب الفقيد إلى القائد الألماني.. يشفع فيهم. فأبدى المشير استعداده للعفو عن المسيحيين منهم فقط. فقال الحبر: إنني رجل دين، أب للجميع، ولا أخص ملتمسي بفريق دون فريق، فأعدهم جميعاً أو فأجلهم جميعاً» (أعلام السياسة في العراق).

البطريرك دلي كاردينالاً (تشرين الثاني 2007)، كاتدرائية القديس بطرس. ولكم تأمل تشابك الأزمنة وتماثلها! عندها حدث التقارب مع الكرسي البابوي، حيث ظل القسم الآخر قائماً حتى يومنا، وله اختلاف في المفاهيم، وليس للفاتيكان أمر ونهي عليه، يمثله الآن البطريرك مار أدي الثاني ببغداد.

على أية حال، أُسدل الستار، منذ زمن بعيد، على عصر المواجهات الطائفية الحادة، التي لا تخلف عادة سوى الموجعات، وأتفق أن لا إلغاء ولا محاربة. ووهبت الكنيسة بمجملها، عبر تاريخها، بلاد النهرين علماء وأطباء من أتباعها، ازدانت بهم بغداد، حتى أن الخليفة هارون الرشيد (ت 196هـ) قال لمِنْ حوله في طبيبه: «كل مَنْ كانت له إليَّ حاجة فليخاطب بها جبرائيل، لأني أفعل ما يسألني فيه ويطلب مني»(عيون الأنباء في طبقات الأطباء).

أجد من فائدة شرقنا الحفاظ على الوجود المسيحي، ذلك إضافة إلى ما يضفيه التنوع الديني، وبالتالي الثقافي، من تطور وحضارة، فإن وجود هذه الجماعة بمثابة بوابة من بوابات الانفتاح إلى العالم، وسبباً من أسباب التواصل الإنساني، والعراق قبل غيره من البلاد، لعمق الأثر المسيحي فيه. هذا، وكانت رسامة البطريرك الكلداني دلي لمرجعية الفاتيكان، ومن قبل رسامة السرياني اغناطوس تبوني، العام 1935، كاردينالاً، واحدة من حضور أرض السواد الدولي عبر مسيحييها.



دلي الكاردينال:

في ديسمبر 2007 رقي البطريرك عمانؤيل دلي الثالث إلى رتبة كاردينال، وهي أعلى مرجعية بعد البابا في الفاتيكان، أية زعامة كاثوليك العالم، وبلاشك يُعد حدثاً مميزاً، شأنه شأن قطف أديب أو عالم لجائزة عالمية، أو فوز فريق رياضي بمباراة دولية! وعلى وجه الخصوص في زمن بات جواز السفر العراقي، ومنذ عقود، وثيقة إتهام، وتراجعت فيه المنزلة، وعلينا الاعتراف بأن احتفاء العراقيين، سوى كان في المركز أوالإقليم، علانية بهذا التنصيب يعد تكريساً لروح التآخي، وتطميناً لمَنْ أقلقتهم الفواجع من أتباع البطريرك.

كانت قلنسوة الكاردينال العراقي، بين بقية الكرادلة، تلفت النظر، وقد بدت من طراز العَمائم، لا القبعات الحُمر، اللاتي باركها البابا بنديكتوس السادس عشر. كانت عمامة دلي من متعلقات التاريخ العراقي، وكم بدت شبيه ببعمامة كوديا الأكدي، وبعمائم فقهاء المسلمين.

نظرنا في صور لمارات (سادة) الكنيسة الكاثوليكية العراقية، بداية من سولاقا الذي قُتل 1555 وحتى دلي الذي توفي قبل أيام 2014، وقلانسهم لا تختلف طرازاً عما يعتمره علماء النجف، أو مدرسة الإمام الأعظم ببغداد. ألبسة واحدة، ومنشود واحد هو الله، مع اختلاف الطرائق! ولا غرابة، فقد قيل في تكريم الأب الكرملي، العام 1928: «عاشت قدماً في الزمان بلادنا/ جوامعنا في جنبهن الكنائس/ وسوف يعيش الشعب في وحدة له/ عمائمنا في جنبهنَّ القلانس»(مجلة لغة العرب).



مَن هو عمانؤيل دلي:

ولد مار عمانؤيل الثالث دلّي في 6 أكتوبر(تشرين الأول) 1927، هو كاردينالاً للبابا في الفاتيكان وبطريرك بابل للكلدان سابقا. تمت رسامته ككاهن في 21 ديسمبر(كانون الأول) 1952. تدرج في الخدمة الدينية حتى نال رتبة أسقف بعد عشرة سنوات أي في كانون الأول سنة 1962 وحينها كان كان عمره 35 سنة. ثم أصبح بطريركاً للكنيسة الكلدانية الكاثوليكية في 3 ديسمبر(كانون الأول) 2003 بدلاً من البطريرك مار روفائيل الأول بيداوييد.

تولى الكاردينال عمانؤيل دلي مهام رئاسة الكنيسة الكاثوليكية في زمن عصيبة جداً، يمر على العراق وعلى المسيحية. حتى وصل الأمر دلي نفسه، لما أصيب بجراح من زجاج متطاير بسبب هجوم إرهابي في العراق. كان قلقاً على الوضع الأمني في العراق. فقد كانت أعمال العنف على المسيحيين تمارس بشدة، ولم يمر أحد في تلك السنوات بلا استهداف كنيسة أو اختطاف راهب أو قتل طلبة مسيحيين وهو في طريقهم إلى الجامعات، وعلى وجه الخصوص في الموصل. لهذا تُعد السنوات التي تولى فيها دلي مهام الكنيسة من أصعبها، وقد بذل جهداً لتحسين معنويات المسيحيين والحفاظ على العلاقات الصديقة مع علماء المسلمين والمناشدة على فك اسر المٌختطفين من الرهبان. ولظروف صحية قدم استقالته عن البطريركية في كانون الأول (ديسمبر) 2012 ليخلفه الأب لويس روفائيل الأول ساكو.



سنوات الشدة:

بعد شهور من احتلال العراق، مِن قِبل الأمريكان اعتلى الكاردينال عمانؤيل دلي رئاسة الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية، وهو بذلك الموقف كرئيس للأكثرية من المسيحيين العراقيين، بدى مسؤولاً عن سلامة المسيحيين ككل، فأمر المذاهب والتفرقة بينها، بالنسبة للمسيحيين العراقيين على وجه الخصوص، صار في ذمة الماضي، فهم أمام محنة تجمعهم مع بقية الشعب العراقي، لكن الهجرة بين المسيحيين أو الصابئة المندائيين أو الأيزيديين وغيرهم، تكون آثارها بائنة، صحيح أن المسيحيين بدأوا في الهجرة مبكراً، واحتلوا مراكز في البلاد الغربية، لكن ذلك كان على عدد الأصابع، وصحيح أيضاً أن الهجرة في زمن الحصار على العراق كانت ملوحظة بين المسيحيين، غير أن ذلك لشأن اقتصادي أو حباً في الحياة بأوروبا التي لا تُعر الإنسان بفرقة دينية مثلما هو الحال في البلدان الشرقية، وهذا أيضاً ظل محدوداً، فهناك الآلاف من المسحيين لا يريدون مغادرة البلاد التي قطنها أجداهم منذ آلاف السنين، ونقول آلاف السنين، لأن معظم الآشوريين والبابليين، أو السريان على العموم قد تحولوا من دياناتهم القديمة إلى المسيحية بتبشير يسير، فشكلوا مجتمعاً دينياً في بلاد بين النهريين.

إلا أن الهجرة الكبرى بالنسبة للمسيحيين العراقيين حدثت بعد نيسان (أبريل) 2003، تلك السنوات التي كان الكاردينال عمانؤيل دلي على راس الكنيسة الكاثوليكة، حتى فرغت الكثير من العقارات وصارت عرضت للخراب بعد هجرانها، وهناك مَن يتحين الفرصة من ضعاف النفوس في الاستيلاء عليها، وهذا ما يضاف غلأى مضايقة المسيحيين مع مضايقتهم من قبل الإرهابيين بسبب الدين. لهذا علينا تفهم المعاناة التي كان يعيشها هذا الرجل، وهو نفسه عرضة إلى الخطر. كان تفجير الكنائس، منذ 3003 وما بعدها مشهداً معتاداً، فكل يوم أحد يتعرض المسحييون إلى موت جماعي.

ليس هذا فقط، بل أن كثرة الشعائر الدينية في العراق، حتمت على المسيحيين الاستغناء عن أهم مناسباتهم الدينية، وذلك عندما يون احتفالهم في الأعياد مقترناً بوجود وفاة إمام أو مناسبة دينية، وهي في غالبها مناسبات حزن، يخشى المسيحيون من الاحتفال في أجوائها.

حاول الأب عمانؤيل دلي طرق الأبواب كافة ليضمن حماية المسيحيين، من مسؤولين حكوميين إلى مرجعيات دينية وأحزاب، حتى أنه في لقاء مع رئيس الوزراء شطى محنة المسيحي في التعيين والمعاملة، ذلك أن هناك مَن عرض الانتماء إلى حزب الدعوة، وبطبيعة الحال لا يتم هذا إلا بعد أن يتنصل المسيحي عن دينه.



في بناء العراق:

بينما لو قلبنا صفحات التاريخ نجد أن للمسيحيين دوراً مهماً في بناء العراق، ففي أيام العباسيين كانوا الأطباء والكُتاب والمدرسين والمترجمين، وقد أجادوا في هذه المجالات لأنهم لا يرجون مناصب رسمية كالقضاء أو الوزراء، ومع لك هناك من رجال الدين مَن حاول في العهد العباسي أن تُغير السياسة معهم، وأن تطبيق فيهم الشروط العُمرية، أو ما كان يسمى بالعهدة العمرية، ومها أن تؤخذ الجزية منهم "وهم صاغرون"، وأن لا يشغلوا وظيفة في الدولة، ويجري التضييق عليهم حتى يلجأون إلى التخلي عن ديانتهم.

أما في عهد الدولة العراقية الحديثة فقد ساهم جماعة الكاردينال عمانؤيل دلي في بناء الدولة، ومنهم وزراء بارزون، كوزير المالية في الثلاثينات يوسف غنيمة، ووزير الإعلام رؤفائيل بطي، ناهيك عن دور الأب أنستاس الكرملي، ودور الأب البريارك عمانؤيل يوسف، الذي كان قبل تأسيس الدولة العراقية يعترض على المحاولات التركية في اقتطاع الموصل عن العراق، فكان يأمر بالكتابة أمام تلاميذ المدارس المسيحية في الموصل عبارة : "الموصل رأس العراق لا تُقطع".وعندما نشبت الحرب العالمية الأولى، أسر الألمان مجموعة كبيرة من العراقيين، فذهب البطريارك المذكور إلى القائد الألماني طالباً منه فك أسر العراقيين، فقال له: سجل أسماء المسيحيين منهم كي نطلق سراحهم. فأجابه قائلاً: أطلب إطلاق سراح العراقيين كافة، فأنا أب للجميع، ليس للمسيحيين فقط، فتحقق طلبة بفك أسر الجميع.

هذا ما ما دوام عليه عمانؤيل دلي في خطابه خلال سنوات الإرهاب، وحتى قُبيل اعتزاله عن رئاسة الكنيسة الكاثوليكية، أن محنة المسيحيين من محنة تجمع العراقيين كافة، مع أن الإيذاء الذي يصيبهم كان جرحاً عميقاً. نتذكر جيداً، في واحدة من مقاتل المسيحيين الشديدة، اتصلت قناة الجزيرة بالكاردينا دلي، وعندما سألته المذيعة عما حصل للمسيحيين، قال وعلى الهواء: لا تتصيدوا بدمائنا، فالبلد يعيش الحالة جمعاء، اتركوا هذا الأسلوب وكفوا عن الفتنة.



أباً للجميع

كان عمانؤيل دلي أباً للجميع، هذا ما يحرص عليه في خطابه، لأنه يعلم علم اليقين، أن الإرهاب لا دين له ولا مذهب، وأن العيش في هذه البلاد منذ آلاف السنين لا يمكن أن تؤثر به هذه اللحظات، والمسلمون العقلاء يتذكرون الموقف الإيجابي لأجداد عمانؤيل دلي عندنا اجتاح المغول بغداد، ففتحوا المسيحيون الأبواب لمواطنيهم المسلمين، هذا ما تكرر أيضاً عند اجتياح الأمريكان لبغداد، فقد ازدحمت كنائس الكرادة بالنساء والأطفال، والفقيد عمانؤيل كان العين الساهرة على الجميع قُبيل أن يصيح بطريرك الكنيسة الكاثوليكية الكلدانية بشهور.


http://www.middle-east-online.com/?id=174612

45
تـعـزيـة إلى الكنيسة الكلدان الكاثوليك/ سيد صباح بهبهاني


أتقدم بالعزاء للكنيسة والمسيحيين العراقيين الكاثوليك وعائلة الكاردينال مار عمانوئيل دلي الثالث، بطريرك كنيسة الكلدان الكاثوليك

"كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فانٍ . وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإكْرَامِ"

"لقد صبر اخوتنا على ألم ساعة، ثم فازوا بحياة أبدية. وهم في عهد الله" (سفر المكابيين الثاني 7: 36 )

"جَمِيعُ الَّذِينَ يُرِيدُونَ أَنْ يَعِيشُوا بِالتَّقْوَى فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ يُضْطَهَدُونَ" (رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 3: 12 )
قبل أن يلمس الرب النعش لمس قلب الأم قائلاً لها لا تبكي. ولا تبكي هذه لو قالها أي إنسان لأم فقدت وحيدها فهي لن تعزيها، أمّا لو سمعتها من المسيح نفسه لدخل العزاء إلى قلبها. فالناس معزون متعبون غير قادرين على تعزية أحد. لكن الله وحده هو الذي يحول النار التي في القلب إلى برودة .
مصاب االكاثوليك في العالم
أتقدم بالعزاء للكنيسة والمسيحيين العراقيين الكلدان الكاثوليك الكاردينال مار عمانوئيل دلي الثالث، بطريرك كنيسة الكلدان الكاثوليك رحمة الله على روحه الطاهرة .

بسم الله الرحمن الرحيم
(إنا لله وإنا إليه راجعون)
بقلوب ملؤها الإيمان بقضاء الله وقدره نتقدم بأحر التعازي إلى تـعـزيـة إلى كنيسة الكلدان الكاثوليكية في العراق
أتقدم بالعزاء للكنيسة والمسيحيين العراقيين الكلدان الكاثوليك وعائلة الكاردينال مار عمانوئيل دلي الثالث، بطريرك كنيسة الكلدان الكاثوليك رحمة الله على روحه الطاهرة .
بأحر التعازي في وفاة المغفور له الكاردينال مار عمانوئيل دلي الثالث، بطريرك كنيسة الكلدان الكاثوليك
رحمة الله على روحه الطاهرة .
والذي وافته المنية في أحد مستشفيات أمريكا ونقول لكافة الكنيسة والمسيحيين وخصوص العراقيين منهم والعائلة وذويه عظم الله أجركم، ونسأل الله أن لا يحرمكم أجره وأن لا يفتنكم بعده وأن يغفر لكم وله
وأقول للجميع المقربين وذويه فلتصبروا ولتحتسبوا على فراق المرحوم الكاردينال مار عمانوئيل دلي الثالث، بطريرك كنيسة الكلدان الكاثوليك طيب القلب الذي وافته المنية في امريكا رحمة الله عليه.
وأقول :
إنا نعزيك لا أنا على ثقة من الحياة ولكن سنة الدين
فما المعزى بباق بعد ميته ولا المعزي ولو عاشا إلى حين.
وكما يرثي الإنجيل
"لقد صبر اخوتنا على ألم ساعة، ثم فازوا بحياة أبدية. وهم في عهد الله" (سفر المكابيين الثاني 7: 36 )
"جَمِيعُ الَّذِينَ يُرِيدُونَ أَنْ يَعِيشُوا بِالتَّقْوَى فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ يُضْطَهَدُونَ" (رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 3: 12 )
وإلى الكنيسة الكلدان الكاثوليك والمسيحيين الكلدان الكاثوليك في العراق وعائلته المرحوم وذويه وأن يحشره مع النبي عيسى عليه السلام والحواريين عليهم رضوان الله ورحمة .وأن يمن علينا وعلى ذويه الصبر والسلوان . ونسأل الله للجميع الوفاة على الأيمان الكامل وحسن الختام بعد عمر طويل وطاعة الله والأنبياء والكتب السماوية والتوفيق الكامل للقيام بدعوة الناس للخير والصلاح ومنفعة المجتمع وإصلاح ذات البين الذي كان الكاردينال مار عمانوئيل دلي الثالث، بطريرك كنيسة الكلدان الكاثوليك
يدعم إصلاح ذات البين في العراق ويبث روح التآخي بين المسيحيين والمسلمين في العراق ..وليس لي سوى أن أقول رحمك الله يا مليك الكلدان الكاثوليك .وأختم بما زكى الكتاب المقدس البشر:
"نَحْنُ أَنْفُسَنَا نَفْتَخِرُ بِكُمْ فِي كَنَائِسِ اللهِ، مِنْ أَجْلِ صَبْرِكُمْ وَإِيمَانِكُمْ فِي جَمِيعِ اضْطِهَادَاتِكُمْ وَالضِّيقَاتِ الَّتِي تَحْتَمِلُونَهَا، بَيِّنَةً عَلَى قَضَاءِ اللهِ الْعَادِلِ، أَنَّكُمْ تُؤَهَّلُونَ لِمَلَكُوتِ اللهِ الَّذِي لأَجْلِهِ تَتَأَلَّمُونَ أَيْضًا" (رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل تسالونيكي 1: 4، 5 )
أخوكم المحب
السيد صباح بهبهاني

http://www.nasiriyah.org/ara/post/45679

46


البعثي طه الدليمي يجب قطع مياه نهر الفرات عن اهل الجنوب من الشيعة ليموتو عطشا ؟

الفيديو :

http://www.youtube.com/watch?v=lRo6-ILBY6s

47
واشنطن تعرب عن تعازيها بوفاة الكاردينال دلي


بغداد/ المسلة: اعربت السفارة الامريكية في بغداد، الخميس، عن حزنها الشديد لخبر وفاة غبطة الكاردينال عمانوئيل دلي الثالث، متقدمة بأحر التعازي الى الكنيسة الكلدان الكاثوليكية.

وقال بيان نشر على موقع السفارة حصلت "المسلة" على نسخة منه إن "السفارة الامريكية في بغداد تلقت بحزن شديد خبر وفاة غبطة الكاردينال عمانوئيل دلي الثالث، بطريرك كنيسة الكلدان الكاثوليك والذي خدم الشعب العراقي لسنوات عديدة ككاهن وأسقف، ومن ثم كبطريرك بابل للكلدان من عام ٢٠٠٣ إلى ٢٠١٢".

واضاف "لقد كان الكاردينال من رؤساء الكنيسة المحبوبين ونصيراً شجاعاً للوحدة الوطنية العراقية والتعاون الديني. وبينما نتأمل حياته وإرثه".

وتابع "فإننا نؤكد دعمنا لمستقبل آمن ومزدهر في العراق. وفي هذا الموسم المقدس، فأن السفارة وموظفيها تتقدّم بأحر التعازي إلى كنيسة الكلدان الكاثوليكية واتباعها، وكذلك للشعب العراقي بمختلف أطيافه وهم ينعون الكاردينال دلي، ونتمنى لهم الصمود في مواجهة التحديات اليومية للعنف والهجمات الإرهابية".


48
الأنبا إبراهيم أسحق يعزى روفائيل الأول فى وفاة الكاردينال عمانوئيل


صحيفة اليوم السابع المصرية   

قال الأب هانى باخوم سكرتير بطريرك الأقباط الكاثوليك، إن الأنبا البطريرك إبراهيم أسحق بطريرك الأقباط الكاثوليكى، أرسل أمس برقية تعازى إلى مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك بابل للكلدان، للتعزية فى وفاة البطريرك الشرفى الكاردينال عمانوئيل الثالث دلى.

وجاءت نص البرقية: "حضرة صاحب الغبطة الكلى الطوبى، مار ويس روفائيل الأول ساكو، بطريرك بابل للكلدان، على رجاء القيامة، باسم الكنيسة القبطية الكاثوليكية وباسمى شخصيًا، نشارك غبطتكم والكنيسة الكلدانية الصلاة لراحة نفس طيب الذكر ومثلث الرحمات البطريرك الشرفى الكاردينال عمانوئيل الثالث دلى".

وتابعت البرقية: "واثقون بأنه، بعد جهاد طويل وخدمة أمينة، ينال أكليل المجد ويشارك فرحة الأبرار والقدّيسين مع المسيح القائم من بين الأموات، نتقدّم إليكم بخالص تعازينا القلبية، سائلين الرب أن يعوّض الكنيسة رعاة قدّيسين، ويمنح السلام للعراق الشقيق، ليعيش الجميع فى أمن وأمان، متحدين معكم فى الصلاة، نتمنى لكم زمنًا فصحيًا مقدّسًا".

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1604889#.U0a3D8tfDIU

49

   
السومرية نيوز/ بغداد
 وجه رئيس الوزراء نوري المالكي، الخميس، برقية تعزية للشعب العراقي عامة والمسيحيين "بشكل خاص"، بوفاة الكاردينال عمانوئيل دلي الثالث، مستذكرا "دعوته للسلام والمحبة والوحدة".

وقال المالكي في بيان نشر على موقعه الالكتروني، واطلعت "السومرية نيوز"، عليه "نتقدم ببالغ التعازي والمواساة للشعب العراقي والأخوة المسيحيين بشكل خاص بوفاة الكاردينال عمانوئيل دلي الثالث".

وتابع المالكي "نستذكر دعوة الكاردينال للسلام والمحبة والوحدة بين العراقيين جميعا، سائلين الله أن يمن على الفقيد بواسع رحمته ويلهم ذويه الصبر والسلوان".

وأعلنت الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم، يوم أمس الأربعاء (9 نسيان 2014)، عن وفاة البطريرك مار عمانوئيل الثالث دلي بسبب مرض الم به في مستشفى بالولايات المتحدة الأميركية.

يذكر أن عمانوئيل دلي ولد في بلدة تلكيف الواقعة ضمن محافظة نينوى - الموصل في 27 أيلول 1927، وحصل علي منصب رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق عام 2003، وترك منصبه في العام 20013 وتم اختيار رئيس أساقفة كركوك لويس ساكا ليتسلم المنصب.
   


50


رحل عن العالم اليوم الكاردينال عمانوئيل الثالث دلي بطريرك الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية في العراق والعالم ورجل السلام والتعايش حيث أعلن عن وفاته في أحد المستشفيات الأميركية بعد عام من تركه منصبه لبلوغه السن القانونية.


لندن: مارس الكاردينال دلي (86 عاما) الذي توفي في احد مستشفيات مدينة سان دييغو في كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية بعد تدهور حالته الصحية.. وهو يحظى بحب العراقيين لدعواته الى التعايش والتسامح الديني ومطالبته لمسيحيي البلاد بالتمسك بعراقيتهم، مارس مهامه في البلاد لمدة عشر سنوات في وقت كان فيه العراق غارقاً في الفوضى والمعاناة.

وقد ولد في الموصل عام 1927 وسيم كاهناً في العام 1952 ورقي إلى رتبة أسقف مساعد لبطريرك بابل عام 1962 ثم منحه البابا بندكتس السادس عشر رتبة الكاردينالية عام 2007.

وأراد البابا بندكتس أن يعطي دلالة على التقارب الروحي والتعاطف مع مسيحيي العراق من خلال تعيينه كاردينالا للعراق عام 2003. ويبلغ عدد أتباع هذه الكنيسة حوالى ثلاثة ملايين نسمة في العالم ولم يبق منهم سوى حوالى 400 ألف نسمة في العراق حتى أن عددهم يتناقص بسبب الهجرة المستمرة من بلاد يحكمها العنف منذ 11 عاما.

وقد جاء تعيين دلي كاردينالاً عندما كانت الكنيسة الكلدانية العراقية التي تعد طقوسها من الأقدم في تاريخ المسيحيين تعاني نزفا بشريا حادا بفعل العنف الذي ساد العراق بعد الاجتياح الأميركي في 2003.

وانتخب دلي بطريركاً للكلدان في روما وليس في بغداد في كانون الأول (ديسمبر) عام 2003 بعد أشهر من الاجتياح الأميركي للعراق الذي أدانته الكنيسة الكاثوليكية وحاول العمل على مصالحة العراقيين ووضع حد للصراعات الطائفية وخصوصاً حماية أبناء كنيسته الذين كانوا ولا يزالون يشكلون أهدافاً للعنف.

ومن مقره الصغير في حي المنصور في بغداد حاول البطريرك دلي طرق كل الأبواب الممكنة لإيجاد حل لمشكلة اللاجئين المسيحيين البالغ عددهم ما بين 200 ألف و300 ألف وسعى الى الدفاع عن السلام في العراق حيثما حل لاسيما في فرنسا حيث استقبله الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك في عام 2005 وفي روما والولايات المتحدة.

والاسم الحقيقي للبطريرك دلي كريم دلي إلا انه اتخذ اسم عمانوئيل منذ طفولته ودخل إلى إكليريكية الرهبان الدومينيكان في الموصل. ودلي الذي عرف بتقواه ومثابرته وميله للعلم حصل في روما على شهادة دكتوراه في اللاهوت.

وحين عين أسقفاً العام 1962 عندما كان في الرابعة والثلاثين بقي دلي إلى جانب رعيته عبر المراحل الدامية التي عصفت بالعراق مع انهيار الأنظمة وتشكيل أنظمة جديدة وصولاً إلى حروب الخليج. ونجا دلي مرات عدة من عمليات القصف عندما كان نائباً لسلفه البطريرك رافائيل بيداويد.

لم يغادر كنيسته في بغداد رغم المخاطر

وقد شهدت حاضرة الفاتيكان في 24 كانون الاول عام 2007 تنصيب البطريرك عمانوئيل دلي الثالث كأول كاردينال لكنيسة الكلدان الكاثوليكية التي تضم كلدان العراق وخارجه. وقد رافقه في حفل التنصيب ممثلون عن رئيس الوزراء العراقي ووزيران وعدد من اعضاء مجلس النواب ومجموعة من الناشطين والمثقفين العراقيين هتفوا فرحا كلهم في حاضرة الفاتيكان اثناء تنصيبه مع 23 كاردينالا ًمن مختلف دول العالم.

والبطريرك عمانوئيل دلي هو اول كاردينال كلداني في تاريخ الكنيسة الكلدانية وثاني كاردينال عراقي بعد تنصيب ( اغناطيوس جبرائيل الاول تبوني ) عام 1935 كاول كاردينال من العراق والشرق الاوسط ، وتنصيبه هذا يعتبر ثاني ارفع رتبة كنسية بعد البابوية.

 وعرف عن دلي عدم مغادرته كنيسته الكائنة في حي المنصور الراقي في بغداد على الرغم من الاخطار واعمال العنف التي تعرضت لها من قبل الارهاب رغم ان عددا من الكنائس في بغداد قد تعرض لأعمال العنف وراح ضحيتها عدد كبير من المسيحيين ومنهم مجموعة من القسّان.. وعرف بوسع ثقافته وتواضعه وانسجامه مع شعبه وتقاسمه لمعاناتهم وسعيه لتوطيد العلاقات الاجتماعية والوطنية مع كل شرائح المجتمع العراقي. وقال لدى تنصيبه "اننا جميعنا اخوة في بيت واحد ويجب ان يحب بعضنا بعضا ولكل منا فكره وان يعمل كل منا لاسعاد عائلته وهي عائلة واحدة اسمها العائلة العراقية".

 وبعد عودته من روما أقيمت له مراسم رسمية في كل من بلدة عينكاوا ذات الأغلبية المسيحية في مدينة اربيل الشمالية وكذلك مدينة كركوك وسط ترحيب المواطنين له الذين رفعوا أغصان الزيتون وصور مريم العذراء على أمل أن يعيد إليهم الأمن والأمان.

وكان عدد المسيحيين في العراق عام 2003 يبلغ حوالي المليون شخص وفق إحصاءات لمنظمات عالمية ودولية ووجودهم يتركز في العاصمة بغداد حيث يتواجد أكبر تجمع سكاني لهم وفي منطقة سهل نينوى قرب الموصل في حين أنهم يتواجدون ايضا في دهوك وأربيل والموصل والبصرة والعمارة والحلة وبعقوبة والحبانية وكركوك وغيرها حيث تتواجد كنائس لهم فيها.

وتعرض المسيحيون بعد عام 2003 الى العديد من الاعتداءات من قبل الجماعات الاسلامية المتطرفة واضطرت آلاف العائلات الي ترك مناطقها في وسط والجنوب العراق باتجاه سهل نينوى أو مدن اقليم كردستان العراق وكذلك التوجه نحو المهجر في أوروبا وأميركا وكندا واستراليا. وبحسب إحصائيات المسيحيين ان 15 ألف عائلة تركت مناطقها في الوسط والجنوب العراقي باتجاه كردستان او الخارج.

ساكو خلف دلي في منصبه

وقد خلف البطريك دلي في مهمته البطريرك لويس ساكو الذي تسلم مهامه في السادس من اذار (مارس) عام 2003 وقال في اول كلمه له بعد تنصيبه "سأعمل من اجل الحوار المسيحي الإسلامي وسأسعى من اجل ترسيخ مبدأ الأخوة والتعايش السلمي وسأكون قريباً من الجميع وبمسافة واحدة فأنا عراقي لكل العراقيين" مشيرا الى انه "من دون الحوار لا توجد حياة وتقدم وعلينا جميعا مد جسور المحبة والسلام مع الديانات الاخرى ومع جميع العراقيين".

وعن هجرة مسيحيي العراق الى دول العالم قال البطريرك ساكو "علينا الحد من نزيف الهجرة وسأقوم ما بوسعي من إقناع العراقيين في دول المهجر بالعودة الى العراق لأنهم سكانه الأصليون. وأضاف "أريد أن أوحد لا اقسم وان اجمع واقرب ولا أوقف أحدا".

ويعتبر المطران لويس ساكو، الحاصل على درجة الماجستير في الفقه الإسلامي، من ابرز الشخصيات في كركوك والتي سعت من اجل ترسيخ المحبة والوحدة ومعالجة المشاكل بين الأطراف السياسية عبر الحوار حيث اشرف على عقد ندوات وجلسات عديدة استطاع من خلالها جمع الأطراف المختلفة وتخفيف الاحتقان بين الأحزاب السياسية وأصبحت كاتدرائية قلب يسوع مقر إقامة المطران ساكو في كركوك مركزا لإقامة الحوارات والجلسات التي نبذت العنف والتمييز.

ومار لويس روفائيل الأول ساكو (المولود في الرابع من تموز (يوليو) عام 1948 هو ثالث بطريرك للكلدان الكاثوليك يجري اختياره كاردينالا للكلدان في الكنيسة في الفاتيكان وسبقه في ذلك الكاردينال بيداويد والكاردينال عمانوئيل دلي الثالث. وقد ولد في مدينة زاخو الشمالية في عام 1948 وأصبح كاهنا في أبرشية الموصل الكلدانية عام 1974.

وقد حصل على شهادة الدكتوراه من الجامعة البابوية في روما عام1983 وماجستير في الفقه الإسلامي عام 1984 كما حاز لاحقا على شهادة دكتوراه في تاريخ العراق من جامعة السوربون الفرنسية عام 1986.
 

http://www.elaph.com/Web/News/2014/4/893669.html?entry=arab

51
ܒܲܫܸܡܵܐ ܕܒܵܒܵܐ ܘܲܒܪܘܿܢܵܐ ܠܚܵܕܼ ܐܲܠܵܗܵܐ ܐܵܡܹܝܢ

ܒܲܚܸܫܵܐ ܪܵܒܵܐ ܡܲܩܘܿܒܠܵܢ ܟܼܒܪܵܐ ܕܫܘܼܢܵܝܼܵܐ ܛܲܒܼܬܼܵܢܘܼܬܼܵܐ ܦܵܛܲܪܝܼܟܵܐ ܕܥܹܐܕܬܵܐ ܕܒܵܒܸܠ ܟܲܠܕܼܵܝܹ̈ܐ  ܡܵܪܝܼ ܥܲܡܵܢܘܿܐܹܝܠ ܕܲܠܝܼ ܬܲܠܝܼܬܼܵܝܼܵܐ ܘܡܲܪܝܼܵܐ ܐܲܠܵܗܵܐ ܡܵܢܲܚܠܹܗܝ ܘܲܡܿܫܟܸܢܹܗܝ ܒܓܲܘܿ ܡܲܠܟܘܼܬܹܗܝ ܪܘܿܝܼܚܬܵܐ
ܐܵܡܝܼܢ
ܣ ܐ
 

53
الاخ صاحب كاتب هذا الموضوع F-VICTORIA

المفروض العنوان المكتوب بالخط الكلداني هكذا يكتب بالشكل الصحيح :

ܚܲܕܼ ܒܢܝܼܣܵܢ ܪܹܝܼܫܵܐ ܕܫܲܢܬܵܐ ܟܲܠܕܼܝܼܬܼܵܐ-ܒܵܒܝܼܠܝܼܬܼܵܐ

حذ بنيسن  ريشا دشنتا  كلذيثا - بابليثا
أو
خا بنيسان ريشا دشاتا كالذيثا -باوليثا
  




57
جريدة الشرق الاوسط

عصابات مرتبطة بجهات مسلحة تستولي على عقارات المسيحيين في بغداد

http://aawsat.com/details.asp?section=4&issueno=12912&article=767256&feature=#.Uz9vK09fDIU

58
عصابات دينية وحزبية 'تنهب' عقارات المسيحين في بغداد  



بعض المجموعات الشيعية تستولي على العقارات بفتاوى من المراجع، تبيح لهم استغلال كل عقار يعود لـ'أحد ازلام صدام وجواز الصلاة فيه'.

  ميدل ايست أونلاين

بغداد - تشن عصابات تدعي الارتباط بجهات دينية وحزبية في العراق، كما تقول منظمة غير حكومية وضحايا، عملية استيلاء على عقارات واراض في بغداد تعود خصوصا الى مسيحيين غادر معظمهم البلاد بسبب اعمال العنف والفوضى المستمرة منذ الاجتياح الاميركي في 2003.

لكن الجهات التي قال افراد هذه العصابات نفت اي تورط في هذه الاعمال وعزت الامر الى عجز الدولة عن ضمان امن هذه الاراضي.

وقال رجل دين من احدى الطوائف المسيحية رفض الكشف عن اسمه ان "عددا كبيرا من اصحاب العقارات من المسيحيين باعوا عقاراتهم بأبخس الاثمان بسبب التهديدات التي تلقوها من عصابات استولت على ممتلكاتهم".

واضاف ان "عمليات الاستيلاء بدات قبل سنوات في منطقة الكرادة التي كانت العائلات المسيحية تملك معظم عقاراتها قبل ان تغادر العراق بسبب العنف والتهديدات والتهجير".

ويساوي المتر المربع في حي الكرادة في المناطق السكنية نحو 1500 دولار فيما يتجاوز في المناطق التجارية ثلاثة الاف دولار.

واكد عدد من المسيحيين لفرانس برس قيام "جهات مسلحة تدعي انتمائها الى التيار الصدري وعصائب اهل الحق بالاستيلاء على املاكنا وعقاراتنا في بغداد" على مرأى ومسمع القوات العراقية التي لا تحرك ساكنا.

لكن الزعيم الشيعي مقتدى الصدر اثار مفاجاة متدخلا للمرة الاولى هذه القضية التي تحدث عنها بصراحة لكن دون الاشارة الى ان الاملاك تعود للمسيحيين.

ومع ذلك، بالامكان اعتبار تنديده باستيلاء عصابات على املاك الاخرين رفعا للغطاء عن المجموعات التي دابت على ارتكاب هذه الانتهاكات.

وقال "هناك مجموعة تعمل على الاستيلاء على قطع الاراضي في بغداد ومناطق اخرى مدعين معرفتنا بذلك".

واضاف "تلك جرائم لم استطع السكوت عنها فصوتنا ضد الباطل ولن يتوقف لا سيما من يمس بامن العراقيين ولقمتهم مضافا الى تشويه سمعتنا".

وقال وليم وردة رئيس منظمة "حمورابي لحقوق الانسان" "تلقينا عشرات الحالات وغالبيتها تخشى التقدم بشكوى الى الدولة، قائلين 'لا نستطيع ان نحمي انفسنا اذا رفعنا شكوى خوفا من خطف احد افراد عائلتنا لأن هؤلاء اشرار'".

ورغم لجوء اصحاب العقارات الى القضاء، الا ان محاولاتهم تبوء بالفشل بسبب تعاون بعض عناصر الشرطة التي تخشى سطوتهم او التعاون معهم على اسس حزبية.

واوضح وردة في هذا الشأن "حتى لو شكوا امرهم الى الشرطة، فان عناصرها يقبضون رشاوى لغض النظر عن القضية (...) يصبر الناس على هذه المشاكل قهرا، حتى تتمكن الدولة من فرض القانون في يوم من الايام".

ولا يزال الكثير من اصحاب الاملاك يرفضون بيع عقاراتهم نظرا لتمسكهم بالعراق وهم اقدم مكوناته التاريخية، املين في العودة مجددا بعد استقرار الاوضاع الامنية والسياسية في بلاد ما بين النهرين.

ومنذ الاجتياح الاميركي، هرب مئات الالاف من المسيحيين العراقيين من المناطق التي كان يستوطنها اجدادهم قبل ظهور الاسلام بسبب تصاعد النزعة الاسلامية المتطرفة والمواجهات المذهبية.

ولجأ الكثير منهم الى كردستان العراق واخرون الى دول الشرق الاوسط واوروبا واميركا الشمالية.

ويشهد العراق اعتداءات يومية بسبب التوتر الشديد بين السنة والشيعة.

وتعمد هذه المجموعات الى مساومة اصحاب العقارات على مبالغ متدنية بشكل خيالي مقابل التخلي عنها بعد ياسهم من التوصل الى حل من خلال الوسائل القانونية والقضائية.

واكد وردة ان احدى وسائل "بعض العصابات تزوير وكالات قانونية لتملك العقارات وبيعها" مشيرا الى "حالات في مناطق اخرى غير الكرادة مثل الدورة جنوب بغداد".

وقال من الممارسات الشائعة ايضا "رفض دفع الايجار لصاحب العقار وتهديده الامر الذي يدفعه الى المغادرة والكف عن المطالبة حفاظا على حياته".

من جهتها، قالت احلام عسكر المقيمة في بريطانيا في اتصال هاتفي مع فرانس برس، ان "عصابة تدعي انتمائها الى التيار الصدري استولت على منزلي في الكرادة وحاول موكلي استرداده الا ان محاولاته باءت بالفشل".

واضافت ان "المنزل هو مصدر رزقي الوحيد ورفضت بيعه، لاني احلم بالعودة عندما تستقر الاوضاع الامنية التي دفعتني الى المغادرة كالآلاف غيري".

وقد بلغت اعداد المسيحيين في العراق اكثر من مليون نسمة قبيل 2003، الا انها تراجعت وتدنت الى حوالي 400 الف نسمة يتوزعون خصوصا على المحافظات الشمالية والعاصمة بغداد، وفقا لأرقام الكنائس ومراكز الابحاث.

وتشير الارقام الى استهداف عشرات الكنائس من اصل 170 موزعة في العراق من زاخو شمالا الى البصرة جنوبا، فيما ادت الهجمات الى مقتل نحو الف مسيحي واصابة اكثر من ستة آلاف بجروح.

وتدعي المجموعة التي استولت على منزل احلام انها حصلت على فتوى من المرجع الشيعي المقيم في طهران كاظم الحائري بجواز استغلال العقار الذي يعود الى "احد ازلام النظام السابق وجواز الصلاة فيه".

كما تدعي الانتماء الى التيار الصدري تارة وعصائب اهل الحق تارة اخرى، بحسب المحامي الذي رفض الكشف عن اسمه خوفا على حياته.

وتستولي على الاملاك بذريعة انها تعود "لأزلام النظام السابق" او ان "العقار مطلوب عشائريا" وغيرها من الحجج.

والعصائب جناح منشق من التيار الصدري. وتشهد العلاقات بينهما تشنجا كبيرا ومناوشات كلامية ومواجهات في بعض الاحيان.

60
الآخوة الاعضاء المحترمين

بالنسبة الى مدينة أور فهي مدينة كلدانية وليست سومرية بدليل

الاسم الكلداني للآور  هو يوريم-urim  ويعني يهوه عال ,الله مرتفع

61
زاوعا أو زاوعتا  يامن تدعون بإنكم مع وحدة الشعب الكلداني الاشوري السرياني فلماذا لانرى الاعلام الكلدانية والسريانية مرفوعة جنبا الى جنب
مع العلم الاشوري  في مناسبة عيد أكيتو ؟!؟!

62


ܬܗܢܝܬܐ ܡܢ ܥܘܡܩܐ  ܕܠܒܐ ܒܦܘܪܣܐ ܕܫܪܝܬܐ ܕܥܐܝܕܐ ܪܝܫܐ ܕܫܢܬܐ ܟܠܕܝܬܐ-ܒܒܠܝܬܐ 7314  ܟ

ܣ.ܐ
     


63


محافظ ميسان يلتقي رئيس أساقفة الكلدان في جنوب العراق
ميسان / المكتب الإعلامي

ألتقى محافظ ميسان الأستاذ علي دواي لازم بمكتبه في ديوان المحافظة رئيس أساقفة أبرشية البصرة وجنوب العراق المطران حبيب هرمز وهنأ السيد المحافظ المطران بمناسبة تسنمه مهام منصبه الجديد مطران الجنوب للكلدان والكاثوليك رافقه القس عماد والسيد جلال دانيال ممثل عن الطائفة المسيحية في ميسان

وقال محافظ ميسان في تصريح نقله المكتب الاعلامي : يشرفني ويسعدني ومن مبادئ الاخوة أن اتقدم بالتهنئة بمناسبة تسنم ...مهامكم ( مطران الجنوب للكلدان والكاثوليك ) و تأكيدا لروابط المحبة التي تجمع طوائف البلد الواحد ،

مضيفا ً: ان لهذه الزيارة أثرها في تعميق اواصر الاخوة والمحبة التي تجمعنا مع أخواننا من الطوائف الأخرى في بلدنا العراق على امتدادات تاريخية كون للطائفة المسيحية جذرا تاريخيا في تكوين النسيج الاجتماعي العراقي الذي لا يمكن فرط عقده كما تشكل هذه الزيارة حلقة من سلسلة التواصل بين جميع مكونات المجتمع في ميسان الحبيبة وفي سياق شعورنا نحو الطائفة المسيحية بمفهوم المواطنة.


المصدر :
https://www.facebook.com/media.governor.of.maysan

64
ميوقرا بولس دنحا

ريشا دشاتا داكيتو ليلاه باس تا اتورايي هاميناه تا كلذايي

شلامي طالوخ

65
ميوقرا  akad zadiq 

أيت قاي كئمرت عليد ملثا دليشانا كلذايا ايله حلطا (غلط)؟!؟! ميله سابب

س.أ


66
بأعتقادي كان سيمور الآجدر بلقب ذا فويس لآنه كان يغني باللهجة العراقية والخليجية والشامية والمصرية , أداءه كان جيداً مقارناً ببقية المتنافسين .

67


شيع الآلاف المواطنين في مدينة  الموصل الصحافي واثق الغضنفري الى مثواه الأخير معبرين عن استنكارهم للعمل الاجرامي الذي اودى بحياة الاعلامي، فيما اعلن صحفيو الموصل عن ايقاف عملهم احتجاجاً على هذا العمل الاجرامي .

 استنكر اهالي مدينة الموصل الحادث الإرهابي الذي اودى بحياة شخصية اعلامية موصلية محبوبة من الشارع الموصلي لارتباطه بقضايا وهموم المواطنين عبر برنامجه الشهير (عالموصل بنحكي)، مؤكدين حزنهم على رحيله، لأنه خسارة فادحة للوطن ولنينوى عموما وللموصلين خصوصا، وقد تم تشييعه إلى مثواه الاخير من جامع الصائغ في حي البلديات، فيما اكد صحفيو وإعلاميو الموصل عن توقفهم عن العمل احتجاجا على رحيل الغضنفري، مشيرين إلى أن الموصل اخطر مدينة عراقية يعمل بها الاعلاميون.
 
وكان مجرمون وإرهابيون قد اغتالوا الصحفي والإعلامي واثق ممدوح الغضنفري، عصر الخميس بالقرب من منطقة المجموعة الثقافة، ولاذوا بالفرار على الرغم من كثافة الوجود الامني في مختلف شوارع ومناطق مدينة الموصل.
والجدير بالذكر أن الإعلامي واثق الغضنفري، هو شخصية موصلية معروفة وذا حيثية عند المجتمع الموصلي، من خلال برامجه الاجتماعية في قناة سما الموصل الفضائية، التي يحاور بها معاناة المجتمع الموصلي وأبناء محافظة نينوى عموماً.
 
وواثق ممدوح الغضنفري من مواليد [1962] هو كاتب ومقدم برامج، من أهل الموصل وحصل على شهادة في الادب الإنكليزي عام 1983م وعلى شهادة في القانون من جامعة الموصل عام 2000. ويقدم برنامجا تلفزيونيا (عالموصل دنحكي)  من قناة الموصلية قبل انتقاله الى قناة سما الموصل وحمل معه هموم محافظته وتأريخها وتراثها وبقي يقدم ذات البرنامج باسم وأسلوب اخر.
 
 وسطّع نجمه في الموصل في مدة قياسية من خلال هذا برنامج. والذي كنا يتكلم فيه باللهجة المصلاوية المنقرضة ومعرفة  الحكاية والقصص المصلاوية والشخصيات والاماكن وغيرها، واثق .. بدأ قبل خمس سنوات بتقديم أول برنامج تلفزيوني باللهجة العامية لأهالي الموصل عبر إحدى الفضائيات المحلية، وهو من أكثر البرامج متابعة من قبل المشاهدين في المدينة.
 
يقول الراحل الغضنفري في احدى حلقات برنامجهِ عالموصل دنحكي "برنامجي جوبه بانتقادات كثيرة لأن الوافدين إلى المدينة لم يفهموا معظم ما اقوله، لكن اليوم أجد تفاعلاً كبيراً واهتماماً واسعاً من الموصليين هنا وفي البلدان الاخرى، مؤكدًا: "نرى اليوم ان اللّهجة تمثل اليوم هوية المجتمع الموصلي إلى جانب العادات والتقاليد والمطبخ الموصلي".
 
قال عنه الكاتب الروائي: "كنت اريد ان اقول لك انك ستعود ..من البيت.. من الدائرة.. من السوق ..من العمل..من الحياة .. من الموت .لا فرق.. على طريقة القمر..ان لم نره حدسنا موقعه..كنت اريد ان اقول: لقد عدتَ الى الامساك بالكتب كما فعلت اول مرة وقت ان كنا محمومين بها وكانت طفولتك تتلصص على قراءاتنا..كنت اريد ان اقول اقرأ كثيراً .قلّب الاف الاوراق وتصفح مئات الكتب. وتكلم قليلاً..اقرأ بما يعادل الرقم النائمة تحت تل قوينجو واكتب جملة واحدة يتحول كلامك الى ذهب..فانت ابن الموصل..والموصل هي حجر الحكمة الذي يحول المعادن الى ذهب..تعال وقف بجانبي لأشم رائحة طفولتين: طفولتك انت وطفولة محلتنا القديمة..اغلب ظني اننا مخدوعون..فنحن ما نزال هناك..اسرى طفولات يستحيل الخروج منها..نتعرى ونركض الى دجلة ..نقفز الى مياه تشبه الحلم..مياه محيرة..نسبح فيها او نغطس او نكتم تنفسنا او نموت ..لافرق..نخرج ونلمس البيوت..حيطانها تحنّ الى اناملنا..واصواتنا تختلط بالبكاء حولنا :بكاء الكوكوختيات والنهر والباعة الجوالين وشرايين الازقة..وحنين النساء وراء الابواب..والمطالب المجروحة في عيون الاطفال..ونشيد الاقفال..والصداقة العجيبة بين الظلام والفراغ..نندحس في لحم العوجات مأسورين بأمل يشبه باباً يئز في الريح..لكنك لم تتركني استريح ..اعطيت احلامك الى فوهة..ضحكت عليّ ومت، فمن الذي بدّل رشقات المطر بالرصاص؟؟وبدّل حرير المياه في دجلة بنهر دم؟؟ نم واسترح".
 
وقال عنه زميله الاعلامي احمد الطائي: بأي الكلمات أرثيك؟ وكيف تطاوعني الروح لقولها؟ كنت أعتقد من أننا سنلتقي ثانية، فلماذا استعجلت الرحيل؟ أقول لك بكل صدق علاقتنا من أنني لا اقوى على تصورك راحل في هذه الرحلة البعيدة جدا، واثق الذي كلماته تبعث الفرح في الروح، واثق الذي تجاوز عقده الرابع، واثق أبن ذلك الأب الذي علمه كيف يحب الناس، وكيف يقدم لهم ما يستطيع من المساعدة، واثق ابن تلك الأم التي لا تعرف غير كلمات الترحاب بالضيف القريب منه أو البعيد، كم أختنق بالدموع وأنا اتذكر ابتسامتك الجميلة، واثق يا نغمة الطيب الحلوة،واثق يا ابتسامة صباح ندي، واثق يا عبق أريج شجرة برتقال, يا جمال الروح كسماء صافية، واثق يا كلمات الحب النقية، واثق أيها الأخ الودود والغارق في نهر التسامح، بعمق حزننا جميعا عليك، لقد كان اللحن بكائيا، بغزارة الدموع التي ذرفناها برحيلك، واثق اعذرني لا تسعفني الكلمات، لأن حزني أكبر من كل حروفها، حزني برحيلك الذي لم تخطر على البال عجالته هذه، رحمك الله يا ابا كرم .
   


المصدر :
http://www.elaph.com/Web/News/2014/3/890364.html

68
عزيزي حكمت

الحمد لله والشكر أني صاحي من النوم  ;)

كل ما أريده أن أقوله لحضرتك وهو :

ال كلديين نسبة الى النطق الكلداني لهذا الاسم ""كلذايي""

ال كلدان نسبة الى النطق العربي لهذا الاسم  (حيث تجد حرف النون مزيدة في الاخر).

تحياتي لك

س.أ

69
الاخ حكمت كاكوز

لايوجد أي فرق مابين الكلمتين المذكورتين ""الكلديين , الكلدان ""


70
  أقتباس :

""النجيفي يطلب من الآثاريين الكشف عن "الجنائن المعلقة" بعد اشارات عن وجودها في نينوى بدلا من بابل""


تعتبر هذة من أحلى النكات التي روج لها المدعو أثيل النجيفي التركي -العثماني   

71
الاخ عدنان عيسى

كلامك منطقي جداً

وأحب أن أضيف شيئاً وهو :

الدولة الرابعة المنتقلة إلى ملوك الكلدانيين من بختنصر…الى بلطشاصر

مقدمة

الكلدانيون أمة قديمة الرئاسة نبيهة الملوك وكان منهم النماردة الجبابرة الذين كان أولهم نمرود بن كوش من بني حام باني المجدل. وكان من ولد نمرود بختنصر الذي غزا بني إسرائيل وقتل منهم خلقاً كثيراً وسبى بقيتهم وغزا مصر وفتحها ودوخ كثيراً من البلاد. ولم يزل ملك الكلدانيين ببابل إلى أن ظهر عليهم الفرس وغلبوهم على مملكتهم وأبادوا كثيراً منهم. فدرست أخبارهم وطمست أثارهم. وكانت من الكلدانيين حكماء متوسعون في فنون المعارف من المهن التعليمية والعلوم الرياضية والإلهية وكانت لهم عناية بأرصاد الكواكب وتحقيق بعلم أسرار الفلك ومعرفة مشهورة بطبائع النجوم وأحكامها. وهم نهجوا لأهل الشق الغربي من معمور الأرض الطريق إلى تدبير الهياكل لاستجلاب قوى الكواكب واظهار طبائعها وطرح إشعاعاتها عليها بأنواع القرابين الموافقة لها وضروب التدابير المخصوصة بها. فظهرت منهم الأفاعيل الغريبة والنتائج الشريفة من إنشاء الطلسمات وما أشبهها. ولم يصل إلينا من مذاهب الكلدانيين في حركات النجوم ولا من أرصادهم غير الأرصاد التي نقلها عنهم بطليموس القلوذي في كتاب المجسطي. فإنه اضطر إليها في تصحيح حركات الكواكب المتحيرة إذ لم يجد لأصحابه اليونانيين أرصاداً يثق بها

 

“ بختنصر بن نبوفلسر “

 ملك قبل إحراقه هيكل الرب وخرابه أورشليم تسع عشرة سنة وبعده أربعاً وعشرين سنة. واسمه بالسريانية نبوخذنصر أعني عطارد ينطق. وإنما سمي بذلك لأنه نطق بالعلوم والآداب المنسوبة إلى عطارد. وفي السنة الثالثة من قمعه ملك اليهود رأى مناماً راعت روحه منه واقتصه على علماء بابل. فقالوا هذا خطب عسير لا يكشفه للملك إلا آلهة السماء الذين ليس مسكنهم مع الأرضيين. فاحتدم صدره لذلك غيظاً وتقدم إلى اريوخ صاحب شرطه بإهلاك المنجمين والسحرة و أصحاب الرقي والزجر والفأل. فقال دانيال لاريوخ : مهلاً اتئد ولا تقتل حكيماً ولكن أوصلني إلى الملك. فلما مثل بين يديه مثولاً قال له : أقادر أنت على أن تخبرني بالرؤيا التي رأيت وتعبيرها. فأجابه دانيال قائلاً : إله السماء والأرض هو الذي يبدي السرائر. وأنت أيها الملك رأيت صنماً عظيماً ذا منظر رائع رأسه من الذهب الإبريز وصدره وذراعاه من فضة وبطنه وفخذاه من نحاس وساقاه حديد ورجلاه خزف. ورأيت حجراً انقطع من غير قاطع وضرب رجلي الصنم فهشمها هشماً شديداً. فهذه الرؤيا. وأما التعبير فأنت رأس الذهب بما منحك اللهملكاً عزيزاً وكرامة وجلالة. ويقوم بعدك ملك يكون دونك في العزة. والثالث الممثل بالنحاس يكون دون الثاني. والرابع الممثل بالحديد دون الثالث فيهشم ويدق كثيراً من مجاوريه. أما الأرجل والأصابع التي من حديد وخزف فدليل ممالك مختلفة قوية وواهية. وأما الحجر المنقطع من جبل من غير يد قاطعة فدليل ملك روحاني مبيد كل معبود سوى الواحد الحق يظهر في آخر الأيام. فخر بختنصر ساجداً لدانيال وأعطاه الألطاف والهدايا ورأَّسه على جميع حكماء بابل. وولى أعمامه حننيا وعزريا وميشائل أمر مدينة بابل وسماهم بأسماء نبطية اعني شدراخ وميشاخ وعبد ناغو. ثم اتخذ بختنصر صنماً من ذهب طوله ستون ذراعاً في عرض ستة أذرع. وتقدم إلى جميع عظماء دولته أن يوافوا عيد الصنم. وإنهم إذا سمعوا صوت القرن وباقي أنواع الزمر يخرون سجداً للصنم. فامتثل الجميع أمره ما عدا حننيا وعزريا وميشائل. فسعى بهم قوم إلى بختنصر إنهم لا يعتدون بأمره. فاستشاط من ذلك غضباً وأمر أن يسجر الآتون فوق ما كان يسجر سبعة أضعاف الوقود وأن يكتفوا بسراويلهم وقلانيسهم وبرانسهم وباقي ثيابهم ويزجوا في أتون النار. فلما فعل بهم ذلك أحرقت النار الذين سعوا بهم. فأما هم فمكثوا في النار ممجدين لله وملاك الطل نزل عليهم وأمال عنهم لهيب النار فلم تنك فيهم ولا في ثيابهم ولا في لباسهم. فلما شاهد الملك ذلك بهت تعجباً وقال : أرى الرابع منهم شبيه المنظر ببني الآلهة يعني الملاك. وناداهم بأسمائهم قائلاً : يا عباد الله العلي اخرجوا. فخرجوا من النار ولم يشط شيء من ثيابهم ولا من شعورهم. فرفع بختنصر درجاتهم. ثم رأى بختنصر رؤيا ثانية كأن شجرة في سواء الأرض قد علت حتى بلغت إلى السماء ولها ورق أنيق وثمار كثيرة فيها مطعم لكل بشر. وجميع حيوانات البر وطيور الجو تأوي إلى ظلها. وكأن ملاكاً قديساً نزل من السماء وقال : اقلعوا هذه الشجرة وجذوا أغصانها وانثروا أوراقها وبددوا ثمارها وتتفرق عنها حيوانات البر وطيور الجو وذَّروا عروقها في الأرض إلى أن يحول عليها سبعة أحوال. فاقتص بختنصر هذه الرؤيا أيضاً على دانيال وقال له : أنت قادر على تعبيرها لأن فيك روح الآلهة القديسين. فقال دانيال : أيها الملك الرؤيا لمن يشنأك وتعبيرها على أعدائك. أما الشجرة الموصوفة بتلك الصفات الجليلة فإنك أنت الذي عززت حتى ارتفع اسمك إلى السماء. وأما الملاك القديس الذي رأيت وأقواله تلك فتدل على أن الناس يخرجونك من بينهم ليصير لك تعمُّر مع الوحوش وتُطعم العشب طعماً كالثور ويبلك قطر السماء حتى تحول عليك سبعة أحوال. ثم يثوب عقلك إليك وتستوي على كرسي ملكك. فكفر خطاياك بالصدقات وآثامك بالترحم على الضعفاء لتبعد عنك هفواتك.

ومن بعد سنة لما رأى بختنصر أن رقاب أمم المسكونة قد خضعت له ودانت له ملوكها هيبة له وخوفاً من شدة بأسه طغى بقلبه وشمخ بأنفه وأخذته العزة في نفسه. فسمع صوت هاتف يهتف به هتافاً ويقول : لك يقولون يا بختنصر لقد لفظتك مملكتك وسيهيج عليك الناس. فتمت الكلمة عليه في تلك الساعة وطرده الناس ورعى العشب كالثور. وطال شعره وصارت أظافره كمخاليب سباع الطيور حتى أتت عليه سبع سنين. ثم راجعه عقله وطلبه قادته واستوى على سرير مملكته ومنح مزيداً من العظمة وحمد الله وعلم أن سلطانه إلى دهر الداهرين يهب الملك لمن يشاء ويجعله في سفلة الناس وسقاطهم .

***

وجدت في كتاب عتيق سرياني مجهول أن اوطولوقيوس المهندس اليوناني عرف في زمان بختنصر وكان مشهوراً في وقته. والموجود من كتبه الآن كتاب الكرة المتحركة إصلاح الكندي وكتاب الطلوع والغروب ثلث مقالات. وأما ثاوذوسيوس فلم نقف له على زمان معين وهو من حكماء اليونان المشهورين وله نصانيف حسان. له كتاب الأكر الذي هو اجل الكتب المتوسطات بين كتاب اوقليدس والمجسطي .

وفي هذا الزمان كان فورون الفيلسوف الكلدي. وكانت حكمته هي الحكمة الأولى التي لم تستقر. وكان صاحب فرقة وله جمع يتعلمون منه الفلسفة الطبيعية وذهب إليها فيثاغورس وثاليس الملطي وعامة الطلبة من اليونانيين والمصريين. وكانت هذه الفلسفة شائعة في يونان إلى قبل زمان سقراطيس. ثم مال الناس عنها وقد انتصر لها ناس من المتأخرين منهم محمد بن زكريا الرازي لأنه لم يتوغل في العلم الإلهي ولا فهم غرض ارسطوطاليس فيه فاضطرب رأيه وتقلد آراء سخيفة وانتحل مذهباً خبيثاً مذهب فورون وذم أقواماً لم يفهم عنهم ولا هدي سبيلهم. وفرقة فورون يعرفون بأصحاب اللذة لأنهم كانوا يرون أن الغرض المقصود إليه في تعلم الفلسفة اللذة الحاصلة للنفس بمعرفتها وهي مع البدن لانجائها من عذاب الجهل في الآخرة كما هو رأي أرسطو لأن النفس لا بقاء لها بعد البدن عندهم .

***

” أوِل مرودخ بن بختنصر “

 ملك ثلث سنين. هذا أخرج يوياخين بن يوياقيم من السجن وأكرمه وآكله مؤاكلة بعد سبع وثلاثين سنة وكان فيها معتقلاً. وقتل مرودخ وملك بعده أخوه بلطشاصر.

” بلطشاصر بن بختنصر “

 ملك سنتين. ثم عمل وليمة عظيمة لألف رجل من أكابر دولته وكان يشرب الخمر بازائهم. وأمر وهو يشرب أن يؤتى بآنية هيكل الرب التي سباها أبوه من أورشليم وشرب فيها مع عظمائه. فظهرت قبلته كفُّ يدٍ كاتبة عقابه في ضوء المصباح على الحائط. فرابته الكتابة وأحضر حكماء بابل ليترجموا الكتابة. فعجزوا عن حلها. فامتعض لذلك امتعاضاً شديداً. فأخبرته أمه عن دانيال النبي أنه دراك غيب وحلال عقد. فاستدعاه وضمن له أن يلبسه الأرجوان وأن يوليه ثلث الملك إن أوَّل الكتابة. فقال دانيال : لتكن مواهبك لك واجعل ذخائر بيتك لغيري. أما الكتابة فقراءتها أُحصي إحصاءً وزن وأُعري. وتأويلها : إن الله أحصى ملكك واستلبه. ووزنك زنة فوجدك شائلاً فلذا أعراك من ملكك فأنت عارٍ عرية. وفي تلك الليلة اغتاله داريوش المادي وقتله.

المصدر :
http://www.syriacstudies.com/2012/08/28/%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D8%B9%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%AA%D9%82%D9%84%D8%A9-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D9%85%D9%84%D9%88%D9%83-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84/  

72

♰ܐܲܠܵܗܵܐ ܡܲܚܵܣܹܐܠܹܗܝ ܡܵܪܝܼ ܐܲܓܼܢܵܛܝܘܿܣ ܩܲܕܼܡܵܝܼܵܐ ܙܲܟܵܐ ܥܲܝܼܘܵܨ ܦܵܛܪܝܼܟܵܝܵܐ ܕܥܹܐܕܬܵܐ ܣܘܼܪܝܵܝܬܼܵܐ ܐܵܪܬܼܕܘܿܟܣܝܼܬܼܵܐ

ܘܡܲܫܟܸܢܹܗܝ ܒܓܘܿ ܡܵܠܟܘܼܬܼܵܐ ܫܲܡܝܼܵܢܝܼܬܼܵܐ♰

ܣ.ܐ

         

73
الاخ أشور أيشوع
لاياأخي انت غلطان في تصورك هذا, انا لاانقل الا ماهو الصحيح وليس الخطأ ,
والان عرفت ماذا تقصد بتعليقك رقم ال11
ܐܬܘܪ ܚܒܝܒܐ ܒܪܐܐܝܚܝܕܝܐ ܚܘܛܪܐ ܚܠܬܢܐ ـ 
ܡܢ ܦܘܡܐ ܕܡܪܝܐ ܐܫܥܝܐ ܢܒܝܐ ܗܘܐ ܡܬܢܒܝܢܐ ـ 
ܐܡܚܝ ܒܗ ܒܥܘܫܢܐ ܒܐܝܕܐ ܬܩܝܦܬܐ ܐܡܪ ܡܚܝܢܐ ـ 
ܠܟܠ ܒܪܐ ܐܨܘܛܐ ܠܟܠ ܡܪܘܕܐ ܘܠܐ ܡܬܦܝܣܢܐ
وهل هذا ماكتبة انت عبارة عن شعر أو نص كتابي مقتبس من سفر اشعياء
وبالمناسبة لايوجد شيء عندي فيه صعوبة تذكر عند الترجمة الى العربية
وماذا وجدت في تعليقي لمقالة الاخ قاشو ابراهيم  ؟!؟!
تحياتي لك

74
الاخ أشور أيشو

شكراً جزيلاً على ردك هذا

لقد قمت برفع صورة من هذا الاصحاح الى موقع عنكاوا :



75
الاستاذ Kuchen المحترم
مع الاسف ما ترجمته للغة العربية ليس مكتوب باللغة الكلدانية المحكية . ان حقا الاصحاح  23 والاية 14 ـ 13 باللغة الكلدانية الفصحة ، ممكن تترجم للجميع ما كتبته في تعليقي رقم  11

مع الاسف لا توجد ( سفن ترشيش ) في الايتين " باللغة الكلدانية الفصحة "
ܒܣܥܡܐ ܪܒܐ
اشور



الاخ ASHUR ESHO

كيف حالك ان شاء الله تكون بخير
  تأسف على ماذا ؟!؟! النص الكلداني سليم ومافيه اي خطأ يذكر
ولماذا تشك انت بالذات ,
وأذا أتحب أرسل لك نسخة مصورة من نص هذا الاصحاح .لكي تتأكد بنفسك
النص الذي كتبته أنا مكتوب باللغة الكلدانية الفصحى وبالخط الاسطرنكَيلي وليس كما تقول انت باللغة العامية المحكية .
وممكن تذكرلي ماهو تعليقك  رقم 11 الذي كتبته انت ؟!؟!؟ لكي أترجمه لك وللجميع
وبالنسبة لقولك ""لا توجد ( سفن ترشيش ) في الايتين"" الجواب هو لان النص الكلداني لم يذكر ذلك .

تحياتي لك
ܟܒܝܪܐ ܒܣܝܡܐ

76
الاخ اكد زادق ججو شكراً جزيلاً على مرورك الجميل

بالنسبة الى تفسير هذة الاية من سفر إشعياء أستندت الى شرح القس أنطونيوس فكري وإليك الرابط :   


   http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/27-Sefr-Asheia/Tafseer-Sefr-Ash3eia2__01-Chapter-23.html 


77
     
akad zadiqالاخ

أنا أمتلك نسخة من الكتاب المقدس مكتوب باللغة الكلدانية الفصحى
 سفر اشعياء الاصحاح23  والأية 13و14
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 ܟܬܒܐ ܕܐܫܥܝܐ ܢܒܝܐ :  ܩܦܠܐܘܢ ܟܓ ܘ ܟܕ

ܟܓ :::: ܗܵܐ ܐܲܪܥܵܐ ܕܟܲܠ̈ܕܼܵܝܹܐ ܗܵܢܵܐ ܗܘܼ ܥܲܡܵܐ ܕܠܵܐ ܗܘܵܐ ܐܵܬܼܘܿܪܵܝܵܐ  ܥܲܒܼܕܹܿܗ ܠܪܘܼܚܵܐ ܘܐܲܩܼܝܼܡܘܿ ܒܵܨܘܿܝܹ̈ܐ  ܒܼܨܵܘ  ܣܵܚܖ̈ܵܬܼܗܿ
ܘܥܲܒܼܕܿܘܼܗܿ ܠܡܲܦܘܼܠܬܵܐ ،

ܟܕ:::: ܡܸܛܠ ܕܡܼܢ ܩܕܼܵܡ ܣܲܦ̮ܣܹܪܵܐ ܐܸܬܒܲܕܼܪܘܿ ܘܡܼܢ ܩܕܼܵܡ ܚܲܪܒܵܐ ܕܲܠܛܝܼܫܵܐ ܘܡܼܢ ܩܕܼܵܡ ܩܸܫܬܵܐ ܕܡܲܠܝܵܐ ܘܡܼܢ ܩܕܼܵܡ ܥܘܼܫܢܵܐ ܕܩܪܵܒܼܵܐ ،
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
واليك تفسير هاتين الايتين :
آية (13، 14) هوذا ارض الكلدانيين.هذا الشعب لم يكن. أسسها أشور لأهل البرية. قد أقاموا أبراجهم دمروا قصورها جعلها ردما.  ولولى يا سفن ترشيش لأن حصنك قد أُخرب.

الْكَلْدَانِيِّينَ = النبي هنا ينظر للمستقبل إلي حوالي  150 سنة بعد النبوة ويري نبوخذ نصر ملك بابل قادماً علي صور. وكان ملك أشور كعادته قد أتي بالكلدانيين من الشمال وأسكنهم في ذلك المكان، فأصبحوا مملكة عظيمة أسقطت أشور نفسها، بل أطلق إسم الكلدانيين كما ذكرنا سابقاً علي بابل كلها..
 
وتحياتي لك                                                                   

   

78
   

عنكاوا كوم -وكالة الميزاب.

شاركت دارين مسيحيتين لأول مرة في معرض الكتاب الدولي السادس الذي تقيمه العتبة العلوية المقدسة بمشاركة اكثر من (150) دار نشر من داخل وخارج العراق والذي يستمر للفترة من 7-16 اذار 2014.

وشاركت دار ومكتبة بيبليون من دولة لبنانبأكثر من (2000) عنوان في الفلسفة الإسلامية والتصوف والفلسفة المسيحية والأديان المقارنة ودار الكتاب العراقي من العراق بأكثر من (141) عنوان في التاريخ وتفاسير الكتاب المقدس والجانب الاجتماعي وكتب الأطفال

وقال مدير دار بيبليون الباحث في الأديان المقارنة لويس صليبا في تصريح للمركز الاعلامي للعتبة العلوية المقدسة ،:”إن مشاركتهم هي  الأولى في معرض العتبة العلوية المقدسة للكتاب في دورته السادسة حيث ركزنا على عناوين كثيرة وصلت الى (2000) عنوان لكن بكميات قليلة توزعت بين الفلسفة الإسلامية والتصوف والفلسفة المسيحية والأديان المقارنة .

وأوضح صليبا :”اننا نجد ان المعرض يتسع أكثر فأكثر من حيث مشاركة دور النشر أو نوع الكتب ونوعيتها وعددها ونأمل أن يستمر هذا المعرض لأن القارئ العراقي بحسب ما اختبرنا قارئ رصين ويبحث عن الكتاب القيم ,مبينا ان : دعوة العتبة العلوية لنا كدار مسيحية ونقبل بين المشاركين تعتبر هي علامة انفتاح”.

وبيّن صليبا :”ان هناك حضور جيد لجناحنا من قبل زائري المعرض وهم يفاجئون بهذا النوع من العناوين من الكتب المسيحية وكتب الفكر الاوربي والغربي الحديث حيث اننا نتمنى ان نعطى في المستقبل مساحة اكبر كوننا نشارك بعدد كبير من العناوين”.






المصدر :
http://www.almizab.com/?p=4590

79
قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

كلداني | كلدانيون | كلديا

 

كان الكلدانيون يسكنون "كلديا" في جنوب بابل وكان الكلدانيون هم الجنس الغالب في بابل من 721 إلى 539 ق.م. وكانوا يشغلون كل مناصب السلطة والقيادة فيها. وقد ملأوا كل مناصب الكهنوت في العاصمة بحيث أصبح اسم كلداني مرادفًا لكاهن للإله بيل "مردوخ" كما ذكر ذلك المؤرخ هيرودتس وكان شعب بابل في ذلك الحين يعتقد أن هؤلاء الكهان يملكون ناصية الحكمة ولهم معرفة سحرية ومقدرة فائقة على العرافة والكهانة والتنجيم ومعرفة الغيب (دا 1: 4 و2: 2 و4). وقد استعملت كلمة الكلدانيين مثلًا عند ذكر "اور الكلدانيين" (تك 11: 31 ونحم 9: 7) كما استعملت أيضًا في 2 ملو 24: 2 و25: 4- 26 و2 أخبار 36: 17 واش 13: 19. وكان مردوخ بلادان ونبوخذنصر واويل مردوخ وبلطشاصر من ضمن ملوك الكلدانيين.

وقد كانوا من ضمن الذين هجموا على ممتلكات  أيوب البار مثل السبئيون.


(1) الاسم: كلديا:

تطلق "كلديا"، على المنطقة الواقعة في جنوبي شرقي ما بين النهرين، عند الطرف الشمالي للخليج الفارسي، فكان الاشوريون يسمونها بلاد “كالدو” وسماها البابليون “كاشدو” ومنها جاء الاسم العبري “كاسديم” اي “الكلدانيون"، وكان يعيش في نفس المنطقة السومريون والاكاديون، وكان اسم “الكلدانيين” يطلق على جماعة من القبائل السامية التي كانت تعيش فيما كان يطلق عليها “بلاد البحر” المجاورة للطرف الشمالي للخليج الفارسي.

وبعد أن ابتلع الاشورويون الإمبراطورية البابلية القديمة، استطاع الكلدانيون بقيادة نبوخذ نصر، الإمساك بزمام السلطة وبناء الإمبراطورية البابلية الجديدة التي سادت بلاد الشرق الأوسط على مدى نحو قرن من الزمان وترتبط كلديا بإبراهيم خليل الله، الذي خرج أصلاً من "أور الكلدانيين" (تك 11:28، أع 7:4). وربما سميت هكذا تمييزاً لها عن “اورا” الواقعة في شمالي بلاد بين النهرين.

 

(2) بلاد وشعب الكلدانيين:

كانت “كلديا” حتى نهاية القرن الثامن قبل الميلاد، تطلق على منطقة صغيرة في جنوب ولاية بابل فشملت في ذلك الوقت كل المنطقة من بغداد على نهر الدجلة - إلى الخليج الفارسي، وامتدت على نهر الفرات حتى مدينة “حت”. ومع أن “كلديا” كانت عادة محصورة بين نهري الدجلة والفرات، فانها امتدت شرقاً إلى الأرض المنبسطة بين الدجلة وجبال زاجروس، كما شملت بعض الأراضي غربي نهر الفرات، فكانت الصحراء العربية حدها الغربي، ولكن قلما زاد عرضها عن أربعين ميلاً، ومساحتها نحو 000·8 ميل مربع وهي تقع حالياً داخل العراق، ويمس طرفها الجنوبي الغربي دول الكويت.

 

(3) خصوبة أرض الكلدانيين:

كانت كلديا أكثر مناطق الهلال الخصيب إنتاجاً وحيث أن هذا الإنتاج كان يتوقف على توفر قنوات الري كان الكثيرون من الملوك يفتخرون بإنشاء هذه القنوات وصيانتها. وعندما اُهمل هذا الأمر في العصر التركي، تصحرت أرضها وضعف إنتاجها فبالاستخدام السليم للترع وقنوات المياه كانت الحقول تنتج كميات وفيرة من الغلال كالقمح والشعير، ومن الفاكهة كالتين والرمان والتمر وقد امتدح سنحاريب ملك اشور حدائق وبساتين كلديا، كما كانت مرتفعات كلديا تغطيها المراعي الجيدة وبخاصة في فصل الربيع، حيث كانت ترعى قطعان الماشية كما كانت تحيط بالأنهار والبحيرات مساحات من المستنقعات، فكان صيد الأسماك مصدراً هاماً من مصادر الطعام.

 

(4) التجارة في أرض الكلدانيون:

بالإضافة إلى المنتوجات الغذائية، كان “القار” (تك 6:14)، من أهم المواد الخام التي تصدرها كلديا، فكانت كلديا تعتمد إلى حد بعيد على التجارة للحصول على حاجتها من مواد البناء وغيرها من المواد الضرورية فكانت تصدر الغذاء والصوف والقار، وتستورد ألواح الخشب والمعادن والاحجار الكريمة.

وكانت بعض هذه المنتوجات تأتي عن طريق الخليج الفارسي أو بالطرق البرية من المشال والشرق، فكانت هناك طرق رئيسية تمتد من الخليج الفارسي إلى سورية وفلسطين ومصر، وشرقاً إلى عيلام وفارس وكان النقل داخل بابل نفسها يعتدم على القوارب، فكانت السلع تنقل بين مدينة واخرى عن طريق القنوات والأنهار، فكانت الأرماث المصنوعة من الخشب، والتي تطفو فوق قرب منفوخة تذرع نهر الدجلة جيئة وذهاباً، وكان نهر الفرات الأبطأ جرياناً، يسمح بسير السفن إلى مسافات أبعد مما يسمح به نهر الدجلة، وكثيراً ما يسمى نهر الفرات -في الكتاب المقدس- بـ“النهر الكبير” (تث 1 :7، يش 1:4، رؤ 9:14)، أو بـ"النهر" مجرداً (تلك 31:21). وكان ازدهار "كلديا" يعتمد على ما تجنيه من متاجرها ونظام النقل.

ولعدم توفر الأحجار والأخشاب بها، اضطر أهل بابل لاستخدام الطين من رواسب الطمي، لصنع الطوب فكانت قوالب الطوب هي المادة الرئيسية للبناء، كما كانت تصنع منه الألواح للكتابة عليها بالخط المسماري ، ومتي حُرقت تصبح قادرة علي البقاء قروناً طويلة وعن طريق هذه الألواح الطينية، استطاع الأثريون أن يعرفوا الكثير من أسرار تلك الفترة التاريخية.

 

(5) المدن الكلدانية:

كانت المدن الكلدانية قليلة في البداية عندما كان اعتمادهم الأساسي على الصيد والقنص، ولكن بمرور الزمن، تكاثر عددهم واحتلوا عدداً من المدن الشهيرة التي لا تزال أطلالها قائمة· فمعظم مدن بلاد النهرين بنيت في العهود الحضارية القديمة، فكان بالقرب من الخليج الفارسي: إريدو، و أور ولارسا ويورك (أرك - تك 10:10)· وكانت نبُور تقع في قلب ولاية بابل. وفي الشمال كانت توجد بورسيبا، وبابل، وكوتا، وكيش. وكان بعض هذه المدن مما خلفته الحضارتان السومرية والأكادية، وكانت هذه المدن مشهورة في الألفين الثالثة و الثانية قبل الميلاد، عندما كانت "كلديا" تُعرف باسم "سومر وأكاد". وكانت "أور وإريدو” قريبتين جداً من شاطئ الخليج. و لكن ما حملته الأنهار من طمي ردم الطرف الشمالي من الخليج الفارسي.

 

(6) تاريخ الكلدانيون:


(أ) جاء أقدم ذكر للكلدانيين في الحوليات الأشورية للملك “أشور ناصر بال” الثاني (عام 825-860 ق·م)، مما جعل بعض العلماء يظنون أن الكلدانيين دخلوا بابل في حوالي 000، 1 ق.م. ولكن الأرجح أنهم أقدم عهداً من ذلك، و يرتبطون عادة بالقبائل الأرامية السامية، التي كانت تزحف في أواخر الألف الثالثة قبل الميلاد، باستمرار من الصحراء الغربية إلي ما بين النهرين· واستقروا أولاً في الطرف الجنوبي من ولاية بابل عند الطرف الشمالي للخليج الفارسي، ربما قبل أن تذكرهم الحوليات الأشورية بعدة قرون.

(ب) ويرد في سفر أيوب (1:17) أن ثلاث فرق من الكلدانيين هجمت على جماله وضربوا غلمانه بحد السيف. ولعل ذلك كان بالقرب من أدوم شمالي الجزيرة العربية· ووجودهم في تلك المناطق، لا يعني بالضرورة أنهم كانوا يقيمون بالقرب منها، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى.  حيث أن الجيوش البابلية (شنعار) والعيلامية زحفت حتى فلسطين قبل ذلك بقرون (تك 14: 1و2).

(ب) تحت الحكم الأشوري: حيث أن الكلدانيين كانوا يعيشون في منطقة مستنقعات وبحيرات في أقصى الجنوب، احتفظوا بدرجة كبيرة من الاستقلال حتى عندما امتد النفوذ الأشوري إليهم، إذ كان من العسير علي الجيوش الغازية أن تقوم بمناورات في المستنقعات الكلدانية· وكانت نتيجة ذلك أن أبى الكلدانيون تقديم أي خدمة للحكومة الأشورية.

وفي الألف الثانية قبل الميلاد كان يحكم بابل رؤساء من "بلاد البحر" لفترات قصيرة· ومن حكم "هدد نيراري الثالث" (حوالي عام 810 ق.م.) قدمت القبائل الكلدانية الولاء للغزاة الأشوريين في شمالي بابل. وعندما حاول الأشوريون أن يحدوا من حريتهم، تحول الكلدانيون إلي حرب العصابات وتدبير المكايد السياسية، فكانوا سريعين في نقض المعاهدات أو تغيير التحالفات حسبما تقتضي الظروف. فبينما كان المواطنون في بابل راضخين بوجه عام، تزعم الكلدانيون حركة الاستقلال القومية. وظل الأشوريون - على مدى 250 سنة - يفرضون سلطانهم بالقوة ضد محاولات الكلدانيين المستمرة للاحتفاظ باستقلالهم ونفوذهم.

و أخيراً في عام 127 ق·م دخل "مردوخ -أبلا- إديني"(المعروف في الكتاب المقدس باسم مردوخ بلادان -2مل 20:12، إش 39:1- وهو الذي ارسل سفارة لحزفيا ملك يهوذا) بابل واعتلى عرشها الذي طالما كان ملك أشور هو الذي يعين من يجلس عليه واستطاع بالخداع والدهاء أن يحتفظ به لمدة عشر سنوات قبل أن يضطره سرجون الثاني ملك أشور إلي التراجع إلي منطقته في الجنوب. و عند موت سرجون في عام 705 ق.م. حاول استعادة عرش بابل، ولكنه انهزم أمام سنحاريب ملك أشور الجديد، الذي قام بتدمير بابل لتكون عبرة للكلدانيين وحلفائهم. 

ولكن أسرحدون -ابن سنحاريب وخليفته- اتبع سياسة المصالحة مع البابليين، وأعاد بناء عاصمتم، فكانت تلك حركة ذكية، جعلت الكلدانيين يخلدون إلي الهدوء، فبدأت فترة من السلام استمرت ثلاثين سنة. وحدثت آخر ثورة في أيام أشور بانيبال، وكان الذي دفع إليها هو أخوه الذي كان قد عينه أشور بانيبال نائباً له على عرش بابل، فبادر الكلدانيون بالانضمام للثورة التي أخمدها ملك أشور في عام 648 ق.م.

(ج) – الامبراطورية البابلية الجديدة: بعد ذلك بنحو عشرين سنة عند موت آشور بانيبال، انهارت الدولة الأشورية فجأة وبصورة دراماتيكية، فانتهز نبوبولاسار الحاكم الكلداني اللرصة لطرد الاشوريين من بابل، وأصبح ملكاً على بابل في عام 625 ق.م. و استطاع بتحالفه مع الميديين أن يقضي على الامبراطورية الأشورية، وأن يستولى على المدن الرئيسية، فاستولى على أشور في عام 614 ق.م. وعلى نينوي العاصمة في 612 ق.م. و اقتسم الكلدانيون الأراضي التي استولوا عليها مع الميديين، فضموا إليهم المناطق الأشورية، الواقعة غربي وجنوبي نهر الدجلة، وبذلك خلقوا إمبراطورية بابلية جديدة (كانت الامبراطورية البابلية الأولى -التي كان حمورابي أحد ملوكها- قد ازدهرت قبل ذلك بنحو ألف عام). وأصبح اسم كلديا مرادفاً لاسم بابل.

وفي أثناء الحكم الطويل الناجح لنبوخذ نصر الثاني (أو نبوخذ راصر) ابن نبوبولوسار، وصلت  الإمبراطورية البابلية إلي أوج مجدها. وعندما كان نبوخذ نصر ولياً للعهد، انتصر انتصاراً حاسماً على الجيش المصري في موقعة كركميش في عام 605 ق.م. (انظر 2أخ35:20) التي وطدت دعائم السيادة البابلية في الشرق الأوسط (انظر 2مل 24:7). و في نفس تلك السنة أصبحت مملكة يهوذا خاضعة لملك بابل، فخضع الملك يهوياقيم لنبوخذ نصر ملك بابل الذي أخذ كنوز الهيكل غنائم ليضعها في هيكله في بابل، كما أخذ قادة الشعب وخيرة الشباب أسرى (2مل24 :1، 2أخ 36: 5-7، دانيال1 :1-4).

وعندما تمردت يهوذا بعد عدة سنوات، بتحريض من مصر، استولى الجيش الكلداني على أورشليم في عام 597 ق.م. وأخذ ملك يهوذا يهوياكين أسيراً مع عدد آخر من قادة الشعب (2م 24 :8-61). ثم حدت تمرد آخر بزعامة الملك صدقيا الذي كان الكلدانيون قد أقاموه ملكاً، مما أدى إلي غزو الكلدنيون لأورشليم للمرة الثالثة وتدميرها في عام 586 ق.م. وسبوا أغلب الشعب (2م 24:20-25:12،2أخ36 :11-21). ومن الغنائم التي أخذها نبوخذ نصر من أورشليم و من غيرها من البلاد التي غزاها، بني بابل وجعل منها مدينة من أروع المدن في العالم القديم، وعمل فيها الحدائق المعلقة التي كانت إحدى عجائب الدنيا السبع، و"بوابة اشتار" وأحاطها بسور طوله سبعة عشر ميلاً للدفاع عن المدينة. و كانت كبرياؤه وافتخاره بالمدينة التي قال إنه بناها بقوة اقتداره ولجلال مجده، سبباً في دينونة الله له (دانيال4:3-33).

خلف نبوخذ نصر ابنه "أميل مردوخ" (و يسمى في الكتاب المقدس "أويل مردوخ" 2مل25:27، إرميا 52 :31- حيث يذكر لإحسانه للملك المسبي يهوياكين). وبعد سنتين قُتل "أويل مردوخ" في ثورة مسلحة بقيادة صهره نرجل شراصر (إرميا39 :3) الذي حاول أن يؤسس أسرة ملكية جديدة. وبعد أربع سنوات خلفه ابنه الذي لم يملك سوى بضعة أشهر، قبل أن يخلعه نبونيدس ويغتصب العرش.

(د) سقوط بابل: كان نبونيدس آخر الملوك الكلدانيين، وقد أيد توليه العرش الكثيرون من رجالات الدولة وبخاصة عندما لاحظوا أن الميديين حلفاءهم، أصبحوا شيئاً فشيئاً مناوئين لهم، ورأى رجال الدولة في “نبونيدس” حاكماً قوياً يستطيع الوقوف في وجه الميديين، ولكن محاولاته لإعادة الديانة البابلية لم تجد قبولاً لدى الشعب، كما لم تنجح محاولاته لتقوية اقتصاد الدولة. وقد جعل هذان العاملان من بابل مكاناً غير آمن لنبونيدس. وفي إحدى مرات غيابه الطويل عن العاصمة، أقام ابنه بيلشاصر نائباً عن على العرش. و هو ما يفسر موقف بيلشاصر، الذي يقول عنه دانيال "ملك الكلدانيين" (دانيال5:30) كما أنه قال لدانيال:"تتسلط ثالثاً في المملكة" (دانيال5:16 و29) لأن بيلشاصر نفسه كان الشخص الثاني في المملكة، بعد أبيه نبونيدس.

و في أثناء قيام بيلشاصر بشئون المملكة، وقعت الحادثة العجيبة المدونة في الأصحاح الخامس من سفر دانيال، حادثة الكتابة على "مكلس حائط قصر الملك" التي كانت إنذاراً بسقوط بابل، وكان العيلاميون يهاجمون الحدود الشرقية من الإمبراطورية. وإذ سمع "نبونيدس: باقتراب جيوش فارس في الشمال، أسرع بالعودة إلي بابل، ولكن كورش الكبير كان قد استطاع أن يستولى على بابل بدون قتال، و وضع نهاية للقوة الكلدانية و الامبراطورية البابلية الجديدة.

 

(7) الكلدانيون وعلم التنجيم:

بعد أن اختلفت الإمبراطورية الكلدانية بزمن طويل، ظل اسم الكلدانيين "طوال العصرين اليوناني و الروماني مرادفاً للسحرة والعرافين والمنجمين. كما نرى ذلك في سفر دانيال حيث يجمع بين الكلدانيين والمجوس والسحرة والعرافين والمنجمين" (دانيال2:2و10،4:7،5:7).

لقد اشتهر البابليون طويلاً بتقدمهم في العلوم الفلكية واعتمادهم على النجوم للتنبؤ بالمستقبل. وهناك نص بابلي يرجع إلي نحو عام 700 ق.م. يصف دائرة البروج، ويذكر أسماء خمس عشرة مجموعة نجمية، وما زال الفلكيون إلي اليوم يستخدمون هذه الأسماء، مثل الثور و الجوزاء والعقرب. وقد أمر نبوخذ نصر أن يتعلم خيرة شباب يهوذا الذين سباهم -بما فيهم دانيال- "كتابة الكلدانيين و لسانهم" (دانيال1:4)، ولا شك في أن العلوم الفلكية كانت بعض ما يتعلمونه.
 



نقلاً عن موقع الانبا تقلا :

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/22_K/K_072.html

80
  ܪܵܒܝܼ  ܩܵܫܘܿ  ܐܲܒܪܵܗܝܼܡ  ܬܵܘܿܕܝܼ  ܣܵܓܝܼ  ܥܲܠ  ܦܘܼܢܵܝܵܟܼ  ܗܵܢܵܐ    

81
ܩܵܫܘܿ ܐܲܒܪܵܗܝܼܡ ̣ ܐܵܢܵܐ ܟܲܫܟܿܪܢܘܼܟܼ ܟܵܒܝܼܪܵܐ ܥܵܠ ܡܵܐ ܟܡܲܩܪܒܼܬܠ̄ܗܹܝ  ܡܢ ܡܵܠܲܦܬܵܐ ܕܠܸܫܵܢܵܐ ܕܝܼܠ̄ܵܢ  ܟܲܠܕܼܵܝܼܵܐ-ܐܵܬܼܘܼܪܵܝܼܵܐ
ܒܵܣ ܐܲܝܼܬܼ ܚܲܕܼܟܡܹ̈ܐ ܬܲܢܝ̈ܵܬܼܵܐ ܦܲܪܝܼ̈ܫܹܐ ܆ܡܘܼܟܼ ܗ̄ܘܵܐ ܬܼܕ :

ܐܲܪܡܘܼܢܬܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܪܘܿܡܵܢ
 ܕܵܘܘܼܠܵܐ    ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܕܵܗܘܿܠܵܐ    
 ܗܵܘܵܐ   ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܦܘܿܚܵܐ
ܗܸܢܕܘܵܝܵܐ   ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܗܸܢܕܝܼ
ܗܵܩܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܚܲܩܘܼܟܼ
ܘܲܥܢܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܥܲܪܒܼܵܐ
ܘܲܕܪܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܣܲܛܠܵܐ
ܩܵܙܵܐ   ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܘܲܙܵܐ
ܙܘܼܘܵܓܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܓܲܒܼܵܪܵܐ
ܚܕܐ    ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܚܲܕܼܝܵܐ
ܚܲܠܒܼܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܚܵܠܝܼܒ
ܚܦܵܩܵܐ   ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܚܲܦܘܼܩ
ܛܲܪܦܵܐ   ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܘܲܪܵܩܵܐ
ܛܲܪܵܕܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܛܲܪܝܼܕܵܐ
ܚܡܵܛܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܡܲܚܵܛܵܐ
ܩܵܛܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܩܲܛܘܼܬܼܵܐ
ܝܼܘܼܩܪܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܝܵܩܘܿܪܵܐ
ܝܸܩܢܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܚܵܫܝܼܫ
ܝܵܠܬܵܐ   ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܒܲܪܵܬܵܐ
ܢܲܥܠܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ  ܢܵܥܲܠܬܵܐ
ܣܵܠܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܣܲܠܵܐ
ܣܵܣܵܐ   ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܙܲܢܓ̰ܵܪ
ܣܢܵܝܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܣܲܢܝܼܬܼܵܐ
ܥܩܵܪܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܥܸܩܪܵܐ
ܦܪܵܚܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܛܲܝܵܪܵܐ
ܦܘܼܡܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܟܸܡܵܐ
ܩܪܘܿܘܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܕܝܼܟܵܐ
ܩܲܦܣܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܩܵܦܵܣ
ܪܵܡܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܝܵܪܝܼܟܼܵܐ
ܪܵܡܵܢܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܡܘܿܬܲܟܿܒܸܪ
ܪܵܚܵܛܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܒܲܥܪܵܩܵܐ
ܫܵܩܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܐܲܩܠܵܐ
ܫܲܒܼܪܵܐ  ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܥܵܓ̰ܝܼ
ܦܠܵܫܵܐ ܟܐܲܡܪܘܼܚܠܵܗܿ ܫܲܪܹܐ

  

82
 



A History of Ancient Near Eastern Law Volume One Edited by Raymond Westbrook Brill


رابط تحميل هذا الكتاب  :

https://archive.org/details/AHistoryOfAncientNearEasternLaw

83
""قشكا"" قد تأتي بمعنى أسم  مثلاً :

اولاد ميخائيل هم عـيسو وداودا ( قشكا ) أولاده عزريا ، ميخائيل ، سلمان .

84
ربنا يباركك على هذا المجهود الجبار .

85
الاخ قاشو المحترم

 بالنسبة الى هذة الحروف ((ݏܭܜݍݎܧܔ)) فنحن لانستخدمها اصلاً

فلما هي موجودة في برنامج الاوفيس -وورد

فممكن ان تفسرلي شنو معناتهه

تحياتي لك

87
كابيرا  بصيحا يون انه حزيلي قناة كمحكياه بلشانا ديان كلذايا  لعزا مذنحايا .

الها مانتيلوخون  بشوغلوخون

88
هذا البرنامج أنا هو الطريق باللغة الكلدانية (اللهجة العامية)

الذي يقدمه الشماس المسيحي الكلداني الكاثوليكي عيسى عيسو  .

الرابط :
https://www.youtube.com/watch?v=QieZOkNGfkc

89
الاخ بدران عومرايا :
في بعض المناطق المسيحية  نطلق تسمية يبرخ yaprah على هذة الاكلة 
تحياتي لك .

90
كلام الاخ hoznaya09 مضبوط ميه بالميه

وأحب أن أضيف انه المسلمون في العراق وخاصة في المناسبات الدينية عندما يعملون الزردة و الهريسة  يرشون عليها الدارسين على شكل

علامة الصليب فوقها .فانها تدل على انها عادة وموروث مسيحي أخذوها من أمهاتهم وجداتهم .

91

ܒܪܝܟܐ ܬܐ ܥܐܕܬܐ ܟܠܕܝܬܐ ܩܬܘܠܝܩܝܬܐ ܒܦܘܪܣܐ ܩܒܠܬܐ ܕܐܢ̈ܐ ܐܦܣܩܘܦ̈ܐ

ܚܕܬ̈ܐ ((ܐܢܒܐ ܝܘܣܦ ܬܐܘܡܐ +ܐܢܒܐ ܚܒܝܒ ܗܘܪܡܙܕܕ+ܣܥܕ ܣܝܪܘܦ ܚܢܐ +ܡܪܝ ܒܘܝ ܣܘܪܘ))

ܘܟܛܠܒܘܟ ܛܠܝ̈ܗܝ ܡܢܬܝܬܐ ܘܫܘܘܫܛܐ ،

92
بريخا تا عيذتا كلذيتا قاثوليقيثا بفورسا قابلتا داني افسقوبي حاذثه(( انبا يوسب تئوما+انبا حبيب هورمزداد النوبلي+سعد سيروب حنا +باوي سورو)) وكطلبووخ طاليه منتيثا وشووشاطا .





93
هذة خطوة جيدة لفتح مراكز محو الامية للغة الكلدانية (اللهجة الشرقية )في العراق

94
الترجمة : صلاة الحب الابدية .

95
أو ايثبووخ امرت يهبن(يهون)شلاما .


96
خووش قصيدا

97
ܐܠܗܐ ܡܚܣܐܠܗܝ((ܠܘܩܐ)) ܘܡܫܟܢܗܝ ܒܓܘ ܡܠܟܘܬܐ ܫܡܝܢܝܬܐ

98
الاخ مايكـل سـيـپـي

الاجدر بك انه تستخدم الحروف الكلدانية مكان الكتابة الكَرشونية التي هي على شكل عربي .

مثلاً :

بإيـقـارا مـشـــــبحِـخ تا مريا ــ بـْﮔـو خـيلا وبكـُـل قالا عـلويا
إديـولِ يومــــــــــا د مَزمورا ــ ومَـمْـطِخ قالان هل شـْـــــمَـيا
إديـو بْـهـيرا دونيي قامَــــــن ــ بْـيـوما هاوخ يان بْـلـِلـــــــــيا
كـَـوِخـوا د مار باوي سْـطيلِ ــ مِن روما وهـل كالـيفـورنـــيا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ܒܐܝܩܪܐ ܡܫܒܚܚ ܬܐ ܡܪܝܐ ܒܓܘ ܚܝܠܐ ܘܒܟܠ ܩܠܐ ܥܠܘܝܐ
ܐܕܝܘܡ ܝܘܡܐ ܕܡܙܡܘܪܐ ܘܡܡܛܚ ܩܠܢ ܗܠ ܫܡܝܐ
ܐܕܝܘܡ ܕܘܢܝ̈ܐ ܩܕܡܢ ܒܝܘܡܐ ܬܗܘܟ ܝܢ ܒܠܝܠܐ
ܟܘܟܒܐ ܕܡܪܝ ܒܘܝ ܣܛܝܠ ܡܢ ܪܗܘܡܐ ܗܐ ܟܠܝܦܘܢܝܐ


99
صوب برايي :  توركَاما ديلاه نحو الخارج

100
فونايا : من يرتوثان عمامايا :شانتا دميثا

101
رحقا من كَنبتا وكَنابي  : أي أبعد عنا السراق والسارقيين .

102
رثما تريصا هاو : قطعثا د حمرا  .

103
كَراكَ أمرت : عيذخون بريخا عم شنتا حذتا ترين الفا واربع عسار .

تاودي ساكَي لاخ

104
اللفظ الصحيح هو حسلثا ديالدا  أو تقدر تقول فاطمتا دطفلا .



105
اللغة السريانية للطائفة السريانية
اللغة الاشورية للطائفة الاشورية
اللغة الكلدانية للطائفة الكلدانية


106
مثلاً  أنا أستطيع الكتابة باللغة الكلدانية سؤاء كانت بالفصحى أو العامية




107
العراقي 2009 لقد سجلت في هذا الموقع  والكتاب ليس بمجاني ؟!

109
اليك هذا الرابط الاخر شغال :


بلاد ما بين النهرين ( الحضارتان البابلية و الآشورية )
تأليف : ل . ديلابورت
ترجمة : محرم كمال
الطبعة الثانية - 1997
الناشر : الهيئة المصرية العامة للكتاب - القاهرة
رابط التحميل المباشر
http://archive.org/download/HISOR/1866.pdf

 



 





 

110

احتفالية في مدينة اور الاثرية

وفد من الحجيج المسيحيين يصل الناصرية لأداء طقوس الحج في بيت النبي ابراهيم الخليل

الكاتب: HUA
المحرر: AJ ,RS
2013/12/13 18:42
عدد القراءات: 164

 
المدى برس/ ذي قار
أكد رئيس مؤسسة الحجيج العالمية التابعة للفاتيكان المطران اندريانا ليبريو، اليوم الجمعة، أن وفدا برئاسته وصل الى محافظة ذي قار ويضم 30 شخصية دينية ورسمية، وبين أن هدف الزيارة "أداء طقوس الحج في بيت النبي ابراهيم الخليل في مدينة اور الاثرية"، وفي حين عد الزيارة بأنها "رسالة للمسيحيين بإمكانية الحج"، أكد أن قدوم الحجيج المسيحيين "سينعش الوضع الاقتصادي للمحافظة".
وقال اندريانا ليبريو، في حديث الى (المدى برس)، "وصلنا الى محافظة ذي قار اليوم قادمين من البصرة لاداء طقوس الحج في بيت النبي ابراهيم الخليل في مدينة اور الاثرية، (18 كم جنوب غرب الناصرية)"، موضحا أن "وفدنا برئاستي ويضم 30 شخصية دينية ورسمية فضلا عن فريق اعلامي كبير".
واضاف رئيس مؤسسة الحجيج العالمية أن "هذه الزيارة هي رسالة للمسيحيين الراغبين بزيارة بيت النبي ابراهيم تبين لهم قدسية هذا البيت وامكانية الحج"، لافتا الى أن "قدوم الحجيج المسيحيين الى الناصرية من شأنه ان ينعش الوضع الاقتصادي للمدينة"، مؤكدا أن "الوفد سينقل انطباعاته عن المحافظة ومدى الاستقرار فيها".
يشار الى أنه من المقرر، يوم غد السبت، ان تهيئ الحكومة المحلية في ذي قار برنامجا للوفد لاقامة احتفالية وطقوس دينية والحج الى بيت النبي ابراهيم في مدينة اور، كما يتضمن البرنامج زيارة اهوار الناصرية والمواقع السياحية.
وكانت محافظة ذي قار اعلنت، امس الاول (11 كانون الاول 2013)، إستكمال كافة الاستعدادات لاستقبال وفد من الفاتيكان لزيارة بيت النبي ابراهيم في مدينة أور الاثرية اليوم الجمعة، وفيما بينت أن الوفد الزائر يضم 30 اسقفا وشخصية دينية وسيقيم قداسا وصلوات في المدينة فضلا عن زيارة مناطق الاهوار والمواقع السياحية، دعت مجلس النواب إلى تخصيص اموال لمشروع إحياء المدينة الاثرية وتأهيل بيت النبي ابراهيم.
وكانت إدارة محافظ ذي قار، أعلنت يوم الخميس 26 ايلول 2013 ، عن موافقة رئيس الحكومة، نوري المالكي، على تخصيص 600 مليار دينار لمشروع إحياء مدينة أور الأثرية وتأهيل بيت النبي إبراهيم الخليل (ع)، مبينة أن المشروع سيدرج ضمن مشاريع وزارة السياحة والآثار لعام 2014 المقبل.
يذكر أن إدارة محافظة ذي قار كانت قد أعدت مشروعاً لإحياء مدينة أور الأثرية وتأهيل بيت النبي إبراهيم الخليل (ع)، استعدادا لاستقبال أفواج السياح والوفود الدينية القادمة من أنحاء العالم.
وكان العشرات من المسيحيين، توافدوا يوم الجمعة 22 تشرين الثاني 2013 ، إلى مدينة أور الأثرية في ذي قار، للاحتفال بـ(نهاية السنة الإيمانية)، وفيما عدت حكومة المحافظة المحلية الاحتفالية "منطلقا لتشجيع السياحة الدينية والإثارية"، أكدت أنها تنتظر وصول وفد من الفاتيكان لإقامة صلوات دينية في المحافظة.
وتضم محافظة ذي قار، ومركزها مدينة الناصرية،(350 كم جنوب العاصمة بغداد)، نحو 1200 موقع آثاري يعود معظمها إلى عصر فجر السلالات والحضارات السومرية والأكدية والبابلية والأخمينية والفرثية والساسانية والعصر الإسلامي، وتعد من أغنى المحافظات العراقية بالمواقع الأثرية المهمة، إذ تضم بيت النبي إبراهيم (ع) وزقورة أور التاريخية، فضلاً عن المقبرة الملكية، وقصر شولكي ومعبد (دب لال ماخ) الذي يعد أقدم محكمة في التاريخ.


المصدر:
http://www.almadapress.com/ar/news/22755/%D9%88%D9%81%D8%AF-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%AC%D9%8A%D8%AC-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%AD%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%8A%D8%B5%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B5%D8%B1%D9%8A

111
هذة الكتب المكتوبة باللغة الكلدانية والمنشورة في موقع ebay الالماني
 
1829 Old Testament HEBREW & CHALDEAN Latin Thesaurus WILLIAM GESENIUS & ROEDIGER


Buxtorf: Lexicon Hebraicum & Chaldaicum, Hebrew Chaldean dictionary, vellum 1735


1685 Dutch Calvinist Leusden Hebrew Bible & Grammar / Judaica / Chaldean +

يارت لو انه يتم نسخ أو طبع هذة الكتب ونشرها في الموقع عنكاوا لكي تكون في متناول الجميع


112
  ܡܲܝܼܩܪܵܐ ܡܵܬܝܼ ܚܲܕܼܒܿܫܒܵܐ
ܒܲܣܡܵܐ ܓܲܝܼܵܢܘܼܟܼ ܥܲܠܸܕ ܐܲܬܼ ܥܲܡܠܵܐ ܓܲܒܵܪܵܐ ܕܟܸܡ ܥܲܒܼܕܼܬܠ̄ܗܹܝ ܐܵܝܸܬ
ܒܲܦܪܲܣܬܘܼܟ ܠܲܗܟܿܣܝܼܩܘܿܢ ܚܲܫܚ̈ܵܬܼܵܐ ܐܸܣܟܲܪܵܝܹ̈ܐ ܒܲܠܸܫܵܢܵܐ ܐܵܬܼܘܿܪܵܝܵܐ –ܟܲܠܕܼܵܝܵܐ ܚܵܕܲܬܵܐ
ܘܐܲܠܵܗܵܐ ܡܲܢܬܝܼܠܘܼܟܼ
ميقرا متي حذبشبا (حوشابا,خوشابا)
بسما كًيانووخ عليد اث عملا كًبارا دكم عوذته ايت بفرستووخ لهكسيقون حشحاثا
 إيسكرايي بليشانا اثورايا- كلذايا
والها منتيلووخ
   

113
ܙܲܘܿܥܵܐ ܕܲܦܬ݂ܵܚܵܐ ؛؛  تلفظ مثل الفتحة العربية  "مَلَاك"
وهناك فرق في المعنى مابين الكلمتيين ܡܲܠܵܐܟܼܵܐ ܇܇܇ ܡܲܠܵܚܵܐ
هذة ملاحظة مهمة من كلامك المذكور "" لماذا اذا تلفظ للمذكر طالوخ (بالخاء)  وللمؤنث وطالح ( بالحاء )  ؟؟  ""
لاتنسى بان المصطلحان طالوخ /طالاح مستخدمتان في اللهجة العامية الكلدانية
طالوخ  لفظ ضمير مخاطب بمعنى انت واذا كان لفظ طالح وهو يعود الى ضمير مستتر تقديره هو  . والجملة تعتمد
 على الضمير اذا كان متكلم او غائب
طالاح :لفظ ضمير غائب بمعنى  هي  واذا كان الضمير المخاطب نقول طالخ بمعنى انتي

تحياتي لحضرتك


  

114
           
الاخ ادي بيث- بنيامين المحترم

بالبداية أقول لك سلام المسيح لك

هذا صحيح في اللغة الكلدانية سواء كانت بالفصحى أو العامية يوجد حرف الحاء(ܚܝܬ)ولا يوجد حرف الخاء لان حرف الخاء اتى من خلال وضع نقطة تحت حرف الكاف (ܟܼܟܼ) , بخصوص " ملاخا " هذا الاسم أصله عبري-كنعاني من ميلخ أو(ملئاخ) ومعناه المُرسل أو المبعوث،
.بخصوص كلمة جندايا كلمة كلدانية وتعني بالعربية شي جيد (زين).
وتستخدم هذه الكلمة في قرية القوش والقرى المسيحية الاخرى
 
طالوخ تقال للشخص المذكر
طالح تقال للشخص المؤنث

."حاهه" وتعني عاش  ولايجوز كتبها أو لفظها هكذا خاهه لأنني أتبع قواعد اللغة بخصوص الاحرف.

تحياتي لحضرتك
                     

115
       
ܚܵܗܹܐ ܥܲܡܵܐ ܟܲܠܕܼܵܝܵܐ  
 حاهه  عما   كلذايا
ܗܲܕܵܡܵܐ  ܢܲܙܵܪ  ܡܠܐܵܟܼܵܐ  ܡܲܠܘܿܐܵܐ  ܕܝܘܼܟܼ ܟܵܒܝܼܪܵܐ  ܓ̰ܲܢܕܵܝܵܐ   ܝܠܹܗܝ  ܫܲܠܵܡܵܝ  ܛܵܠܘܼܟܼ
هداما    نزار ملاخا        ملوئا     ديوخ   كابيرا     جندايا  يله     شلامي  طالوخ
      

116
بطريارك الكلدان :الوضع السوري معقد ولابد من حله سياسيا 


كركوك – عراق برس – 30 آب / أغسطس : وصف بطريارك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل الأول ساكو الهجوم المحتمل على سوريا بـ الكارثة، مؤكدا ان “العراق مازال يعاني من تبعات الحرب عليه منذ عشر سنوات “،واصفا الوضع السوري “بالمعقد وحله سياسي “، مبينا ان “الصراع بين المسلمين في البلدان صراع مفبرك”
وحذر ساكو في بيان صدر عن مكتبه اليوم الجمعة وتابعته / عراق برس /  من”  احتمال وقوع هجوم خارجي يبدو وشيكا ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد”، مذكّرا “بالتجربة التي عاشها مسيحيو العراق بعد عشرة أعوام من إجتياح العراق  “، لافتا إلى أن “بلادنا لا تزال تحت وطأة التفجيرات والمشاكل الأمنية وعدم الاستقرار والأزمة الاقتصادية “.
وأضاف بطريارك الكلدان  أن”  الوضع السوري أكثر تعقيدا لصعوبة استيعاب الديناميات الحقيقية للحرب الأهلية التي تمزق هذا البلد منذ سنتين تقريبا و المعارضة منقسمة على نفسها ومجموعاتها المختلفة تقاتل بعضها بعضا  “، متسائلا”ماذا سيحدث لهذا البلد بعد ذلك انها الكارثه “.
موضحا أن “السبيل الوحيد في سورية كما في أماكن أخرى يتمثل بالبحث عن حلول سياسية ودفع المقاتلين للتباحث وتصور حكومة مؤقتة تجمع كافة القوى المعارضة بالنظام و الاستماع إلى ما يريده غالبية الشعب السوري “.
مؤكدا أن ” العمل العسكري سيزيد من تعقيد الوضع لأن هناك انقسامات موجودة بين الجماعات الاتنية والسياسية والدينية في سوريا “
وقال ان “تدهور الوضع الأمني في العراق  خلال الشهرين الأخيرين مع اقتراب موعد الانتخابات في عام 2014 وتدهور الوضع في كل من سوريا ومصر، كل ذلك سيؤثر على سير الامور في العراق و لبنان وهذا يقلقنا كثيراً نحن المسيحيين لأنه ما من تفسير لكل هذا الشر الذي يحصل “.
وتسائل البطريارك   ” بعد مرور 10 سنوات على الاجتياح الاميركي للعراق  الى اين نحن ذاهبون، الى أين يتجه البلد؟ إنه منقسم، هناك مشاكل أمنية، مشاكل في العمل، هناك فساد. أين الديمقراطية؟ وأين الحرية؟ أين هي المشاريع الموعود بها؟ إذا كان الغرب يريد أن يساعد هذه الشعوب لتتحول الى ديمقراطيات منفتحة، فلا بد من تربية الشعب أولا، ولكن ليس بالقنابل! عليهم التفكير بالنتائج في كل من سوريا والعراق ولبنان وإيران أيضاً”. انتهى 


http://www.iraqpressagency.com/?p=6448&lang=ar

117
الموصل: أنباء عن خطف فتيات وإرسالهن إلى سوريا تنفيذاً لفتوى "الجهاد"   


عنكاوا كوم - جريدة المدى

بغداد/ محمد صباح


كشفت مصادر مطلعة من محافظة نينوى عن إقدام المجاميع المسلحة بتنفيذ عمليات خطف للفتيات من القرى والمناطق الواقعة في اطراف المدينة، إلى سوريا تطبيقا لفتوى "جهاد النكاح" لدعم مقاتليه هناك، لافتة الى ان عناصر جبهة النصرة تتسلل بسهولة الى المدينة، فيما لم تستبعد لجنة الأمن والدفاع النيابية إقدام تنظيم القاعدة في العراق على استخدام السلاح الكيمياوي في هجماته المقبلة.

وافادت مصادر مطلعة في نينوى لـ "المدى" بوجود حوادث خطف لفتيات من قبل المجاميع المسلحة وارسالهن إلى سوريا لاشراكهن بما يسمى جهاد النكاح، موضحة ان هذه المجاميع تستغل العوائل البسيطة ،حيث تقوم باقناعهم من اجل اشراك بناتهم في عمليات الجهاد في سوريا او اجبارهم على ذلك".
واضافت المصادر ان عجز القوات الامنية عن فرض سيطرتها على مناطق حدودية في الموصل جعل نشاط التنظيمات المسلحة يزداد وخصوصا في القرى والارياف، مؤكدة على ان المسلحين يفرضون الإتاوات على اهالي المدينة".
ولم يستبعد مدير ناحية العياضية في نينوى فلاح حسن، اقدام المسلحين على خطف فتيات من الموصل وارسالهن الى سوريا، مؤكدا في تصريح الى "المدى" ان "عناصر من جبهة النصرة تخترق الحدود من الموصل بسهولة من ناحية ربيعة، في وقت تقوم قوات الأمن العراقية بتنفيذ عمليات عسكرية على الشريط الحدودي من دون التوغل في القرى والمدن العراقية القريبة لهذا الشريط والتي غالبا ما تكون ملاذاً آمناً واوكاراً للارهابيين".
الى ذلك حذرت عضو مجلس محافظة نينوى السابق نغم يعقوب في تصريح الى "المدى" عن وجود عمليات اغتيال تطال العديد من ابناء المحافظة في الآونة الاخيرة من قبل المجاميع المسلحة، منتقدة دور القوات الأمنية في توفير الامن للمواطنين.
واوضحت ان "الاغتيالات التي تشهدها نينوى حاليا تطال الموظفين بشكل خاص والمواطنين، فضلا عن وجود ظاهرة غريبة هي اغتيال الفتيات والنساء في بيوتهن دون معرفة الاسباب التي ادت إلى ذلك"، مضيفة أن "دور الاجهزة الامنية ضعيف ويكاد ان يكون غير موجود بسبب الخطط الامنية المتعبة التي لا تستطيع معالجة اي خرق امني".
وكان قائممقام قضاء الخالص عدي الخدران اكد في تصريحات صحفية قبل ايام عن ان "الرصد الاستخباري المكلف بمتابعة أنشطة خلايا القاعدة في بعض مناطق ديالى، رصد وجود مطالبة من قيادات عليا في تنظيم القاعدة لأرامل قتلى التنظيم من القيادات والعناصر بضرورة التطبيق الفعلي لفتوى جهاد النكاح التي تشرع لنساء التنظيم معاشرة عناصر القاعدة لدعهم نفسيا".
الى ذلك قال عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية حاكم الزاملي في حديث إلى (المدى برس)، "نتوقع إمكانية استخدام القاعدة للأسلحة الكيماوية خلال هجماتها المقبلة في العراق"، مؤكدا "ضرورة السيطرة على المناطق الصحراوية مع دول الجوار خصوصا سوريا من خلال الجهد الجوي والمداهمات المباغتة، لتلافي مرور تلك الأسلحة".
وأشار الزاملي إلى أنه "وبحسب معلومات استخباراتية فأن جيش النصرة والحر حصلا على الأسلحة الكيماوية من ترسانة الأسلحة السورية خلال سيطرته عليها، ويمكن أن تستخدم في الهجمات الإرهابية المقبلة على العراق سواء بالطائرات المسيرة أو الهاونات والقاذفات".
وتابع عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية أن "تنظيم القاعدة عالمي، والعراق ساحة مفتوحة وحدوده مشرعة وغير مضبوطة بشكل جيد، كما أن سوريا دولة مجاورة للعراق وهي الأخرى أصبحت ساحة مفتوحة للإرهاب، ما ساهم في دخول الكثير من الأسلحة منها إلى العراق".
وأضاف الزاملي أن "لدى العراق صحراء كبيرة تمتد مع أغلب دول الجوار، وبعض من تلك الصحراء وهناك صعوبة في الوصول إليها، مع عدم وجود استخبارات أو طائرات لدينا تستطلع الوصول لتلك الأماكن واكتشاف ما بها"،مؤكدا أن " المؤسسة الأمنية تعاني من صعوبة الدخول لتك المناطق بالعجلات".
وتابع الزاملي أن "تلك المناطق بها ما يسمى بالشقق لنزول الطائرات، التي كانت مستخدمة في زمن النظام السابق، ولا تزال حتى الأن صالحة للاستعمال، لذلك فأن نزول الطائرات المسيرة بها من سوريا أو أية دولة أخرى هو أمر سهل، بالتالي يمكن أن تستخدم هذه الطائرات لنقل الأسلحة الكيماوية للعراق".


 

118
ܡܲܝܼܩܪܵܐ ܡܵܬܝܼ ܚܵܕܼܒܲܫܒܵܐ
ܐܝܬ ܐܟܬܝܒܐ ܡܠܬܐ ܐܕ ܗܵܩ̈ܝܵܬܼܵܐ ܡܘܟ ܗܘܐܬܕ  ܥܪܒܝ (حكايات)
ܐܝܬܒܘܟ ܐܡܪܬ ܒܕܘܟܬܕ ܗܵܩ̈ܝܵܬܼܵܐ ܐܲܢܹ̈ܐ ܬܢܝܵܬܹ̈ܐ
ܡܬܠܬܐ
ܦܪܟܣܝܣ
ܩܨܬܐ
ܫܘܿܥܝܬܐ
ܬܘܼܢܝܐ
ܕܘܼܪܟܬܐ
ܫܥܝܐ
ܘܲܥܡ ܫܲܠܵܡܝܼ ܛܵܠܘܼܟܼ


    

119
ܐܲܝܬܼܠ̄ܝܼ ܚܲܕܼܵܐ ܡܵܢܗܲܪܬܵܐ ܙܲܥܘܿܪܬܵܐ
ܬܲܪܥܵܐ ؛ تاتي بعدة معاني منها
باب, مدخل, فصل في كتاب , بيت شعر
ܗܵܕܲܟܼ ܗܲܡ ܬܲܢܝܼܬܼܵܐ ܕ
 ܒܸܠܵܐ؛ تاتي بعدة معاني منها
باب خارجية كبيرة , مدخل الدار , دهليز
   

120
ܟܸܡ ܨܵܠܘܼܟܼ ܘܲܟܛܵܠܒܘܼܟܼ ܡܸܢ ܡܲܪܝܼܵܐ ܐܲܠܵܗܵܐ ܡܲܚܪܖܹ̈ܐ
ܐܲܢܹ̈ܐ ܬܲܪܝܹܢ ܡܲܛܪܦܘܿܠܝܼܛܹ̈ܐ ܚܲܛܝܼܦܹ̈ܐ
ܐܵܡܝܹܢ ܝܵܐ ܪܲܒ   

121
اكو مسيحيين باللعبة المحيبس يلعبون وياهم لو لاع


122
ساكو: إننا سائرون نحو نفق مظلم والحل بيد السياسيين عبر التنازلات   



  بغداد/ المسلة: دعا رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم البطريرك مار لويس ساكو الأول، الاربعاء، الى التوافق السياسي في العراق كخارطة طريق للخروج من الازمة السياسية، داعيا في الوقت نفسه الى "اجراء الانتخابات المحلية بكركوك لان تأخيرها سيؤدي الى مزيد من الاحتقان"، مطالبا "الجميع الى حملات انتخابية تضمن انتخاب ادارة ومجلس وتفضي الى توافقات تخدم كركوك وبجميع مكوناتها".

وأهاب البطريرك ساكو الاول المسلمين في العراق الى "عدم السماح باستهداف الابرياء"، داعيا "حتى المتشددين منهم الى عدم استهداف أي مكون اذا كان مسالما وبريئا وبالطريقة التي يشوه فيها الاسلام" ومتمنيا "اعادة النظر بالمواقف والأفكار وعدم تلبيس وتحميل الاسلام حوادث وأعمال عنيفة".

وشدد رئيس الكنيسة الكلدانية على ان "العراق اليوم عبارة عن تكتلات وطوائف فئوية وهو يتجه لصراع خطير وسيء وهذه مشكلة العراقيين والشرقيين الذين يستندون على الصراعات والشائعات وتجعلهم انطوائيين وينظرون للآخر على انه خصم".

وأوضح خلال زيارته كاتدرائية القلب الاقدس بوسط كركوك هي الاولى له منذ توليه مهامه الجديدة مطلع العام الجاري ان "خارطة الطريق هي التوافق السياسي والعمل كفريق واحد نطمئن من خلاله الشارع، ويتم التجاوب مع مطالب الشعب العراقي سواء كانوا في المدن او السجون".

وتابع "بلا شك، فالعراق بحاجة لدراسة جادة للملفات الساخنة وهي الامن والفساد والعلاقة بين اقليم كردستان والمركز، والمناطق المتنازع عليها ودول الاقليم المحيط بالعراق".

وزاد في القول "لا يجوز تحميل فئة او مكون او طائفة ملف العنف والتفجيرات بالعراق، فالضحية هم العراقيون، ونحن بحاجة لدراسة ميدانية للواقع لوضع الحلول من قبل الدولة وقوى الامن لأنهم قادرون على حلها".

وتساءل رئيس الكنيسة الكلدانية عن اسباب هذا الانهيار الامني، قائلا "نحن نشهد استقرارا ثم انتكاسة بالأمن، فهنالك اسباب يجب الوقوف عليها".

واستطرد قائلا "من خلال جهدي بتقريب وجهات النظر، وجدت ارادة صالحة لدى الجميع، فلا يوجد اليوم بالعراق توافق، فالحواجز النفسية والمطامع والصراعات كلها عوامل لا تنظر للمصلحة العامة او مصلحة البلد وتغليبها لأجل انقاذ العراق، لأننا سائرون نحو نفق مظلم، فالحل بيد السياسيين والكتل والعراقيين عبر تنازلات وإرادة حقيقية".

ودعا البطريرك ساكو الاول المحتجين في مراكز الاعتصام الى "توحيد مطالبهم وعرضها بشكل حضاري مع تشكيل وفد من تلك المحافظات لعرضها على رئاسة الوزراء والبرلمان وجهات سياسية اخرى" معتبرا ان "العراق في ظل المتغيرات الجارية بأمس الحاجة للسلام كونه مطلبا جماهيريا ويسهم في استقرار العراق".

 

123

بالصور .. مؤيدي مرسي يخطون عبارات تحريضية على باب كنيسة سانت فاتيما بمصر الجديدة والمنطقة المحيطة بها

دة باب كنيسة سانت فاطيمة بعد مسيرة الاخوان المسلمين اليوم



سور كنيسة سانت فاتيما للكلدان الكاثوليك بمصر الجديدة عقب مظاهرات الإخوان
تصوير Emad Atef



جانب من مسيرة الإخوان اليوم بميدان سانت فاتيما- مصر الجديدة






المصدر:
http://akhbar-elwatan.com/news/v/32768?w=1#.akh_9005

124
المسيحيون والشبك يتفقان على العمل سوية في مجلس نينوى


مبنى محافظة نينوى

عنكاوا كوم /المدى بريس -  نينوى

 
 
أعلنت كوتتا المسيحيين والشبك، اليوم الجمعة، عن اتفاقهما على العمل سوية في مجلس محافظة نينوى من أجل تقديم الخدمات لهذه المنطقة كون منطقة الشبك والمسيحيين منطقة مشتركة وتجمعهما علاقات تاريخية.
 
وقال الفائز بانتخابات مجلس محافظة نينوى عن كوته الشبك مرشح مجلس أحرار الشبك غزاون حامد خلال مؤتمر صحافي مشترك مع ممثل كوته المسيحيين أنور متي هداية، عقد في مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني بناحية برطلة (23 كيلومتر شرقي الموصل) وحضرته (المدى برس) إن "كوته الشبك والمسيحيين يعلنان اتفاقهما للعمل سوية في مجلس محافظة نينوى، من أجل تقديم الخدمات لهذه المنطقة كون منطقة الشبك والمسيحيين منطقة مشتركة ولدينا علاقات تاريخية".
 
وأوضح حامد أن "الشبك والمسيحيين يقطنان بكثرة في منطقة سهل نينوى، وبرنامجنا سيكون بصورة أساس الحفاظ على أمن منطقة الشبك ومنطقة سهل نينوى بالتنسيق مع قوات البشمركة والأسايش مع المطالبة من حكومة الإقليم بزج أبناء المكونات في هذه القوات".
 
وأشار حامد إلى أن "كوته الشبك سيكون لها تحالف استراتيجي مع قائمة التعايش والتأخي لإيصال الخدمات بصورة حقيقية إلى منطقة سهل نينوى"، لافتا "ونطمح بأن يكون في محافظة نينوى مجلس خدمي وليس سياسي والهدف الأول منه خدمة المواطن بشكل عام وخدمة المواطنين في سهل نينوى بصورة خاصة".
 
من جانبه قال الفائز عن كوتا المسيحيين مرشح التجمع الكلداني السرياني الأشوري أنور متي هداية خلال المؤتمر إن "منطقة سهل نينوى تعاني من نقص الخدمات وتراجع في الواقع الاقتصادي، لذلك يجب العمل المشترك والتعاون لتحسين واقع هذه المنطقة".
 
وأوضح هداية أن "العمل سوية مع كوته الشبك هو لضمان التنسيق والتفاهم للنهوض بواقع هذه المناطق"، مؤكدا "سأبقى مستقلا من دون الانضمام إلى أي قائمة أخرى وسأنسق بصورة متساوية مع قائمة التأخي والتعايش وائتلاف النهضة".
 
وكان محافظ نينوى المنتهية ولايته، أثيل النجيفي، قد أعلن يوم الأربعاء (24 تموز 2013)، عن تشكيل "أكبر كتلة" من الأعضاء الفائزين بانتخابات مجلس محافظة نينوى أطلق عليها أسم "كتلة النهضة" وتضم 14 عضوا.
 
وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، قد أعلنت، يوم الأحد (21 تموز 2013)، مصادقتها على نتائج انتخابات محافظتي الأنبار ونينوى، فيما بينت أن الهيئة القضائية في المفوضية حسمت جميع الطعون المقدمة بشأن نتائج الانتخابات في المحافظتين.
 
وكانت قائمة متحدون، أعلنت البدء بتشكيل التحالفات منذ إعلان نتائج الانتخابات، حيث أعلن مكتب قائمة متحدون في نينوى، يوم الاثنين (15 تموز2013)، أن رئيسي قائمة متحدون وقائمة التعايش والتآخي بحثا "آخر التطورات السياسية" في المحافظة، وبين أنهما استعرضا "التحالفات الانتخابية وتشكيل الحكومة المحلية"، ولفت إلى أنهما أكدا "انفتاحهما على الجميع" للنهوض بالمحافظة وواقعها.
 
وكان محافظ نينوى المنتهية ولايته ورئيس قائمة متحدون في المحافظة أثيل النجيفي، قد ألمح يوم الجمعة (12 تموز 2013)، إلى إمكانية اتفاق القائمة مع قائمة التعايش والتأخي الكردستانية على تشكيل الحكومة المحلية في نينوى، مشيرا إلى أن التركيز خلال عمل الحكومة الجديدة سيكون على الملف الاقتصادي.
 
وكانت كتلة متحدون، قد دعت في (30 حزيران 2013)، الكتل الفائزة بانتخابات مجلس محافظة نينوى إلى التفاوض من أجل تشكيل الحكومة المحلية، فيما أشارت إلى إمكانية ظهور مجموعة جديدة تضم أكثر من 15 مقعد، مشيرة إلى أن الانتخابات أفرزت كتلا تتسم بـ"الاعتدال والعمل الجماعي".
 
وكانت قائمة التعايش والتآخي في نينوى، (مركزها مدينة الموصل، 405 كيلومتر شمال العاصمة بغداد)، عدت يوم الجمعة (الـ28 حزيران 2013)، أن النتائج "الباهرة" التي حققتها "تعكس ثقة الشعب العراقي بقيادة التحالف الكردستاني"، لكنها أكدت عزمها الطعن بنتائج الانتخابات في بعض مناطق المحافظة التي لم يتم احتساب صناديقها وأصواتها بدقة مما أدى إلى تغيير بحصة (كوتا) الطائفة الازيدية.
 
وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، أعلنت في (الـ20 من حزيران 2013)، أن النسبة التقريبية للمشاركة في انتخابات مجلس محافظة نينوى بلغت نحو 37.5% وفي الأنبار 49.5%.
 
وأعلنت المفوضية العليا للانتخابات في العراق، في (الـ22 من حزيران 2013)، أن النتائج الأولية لانتخابات محافظة الأنبار أظهرت تقدم قائمة (متحدون)، تليها قائمة (عابرون) بزعامة المحافظ قاسم الفهداوي، في حين جاءت (العراقية العربية) بزعامة صالح المطلك ثالثة، وبعدها (ائتلاف العراقية الموحد) بزعامة إياد علاوي، مؤكدة أن هذه النتائج قابلة للتغيير خصوصا بعد إدخال باقي نسبة الأصوات والتدقيق في شكاوى التزوير.
 
وأجلت انتخابات نينوى والأنبار من (الـ20 نيسان 2013) إلى (الـ20 من حزيران 2013)، بسبب "تردي الوضع الأمني في المحافظتين، كما بررت الحكومة، لكن مراقبين يؤكدون أن الوضع في نينوى حاليا بات أسوأ بكثير من وضعها في آذار ونيسان إذ تشهد اشتباكات شبه يومية بين قوات الجيش والشرطة الاتحادية ومسلحين منذ اقتحام قوات الجيش العراقي لساحة اعتصام الحويجة، (55 كم جنوب غرب كركوك)، في (الـ23 من نيسان 2013).
 
يذكر أن محافظتي الأنبار ونينوى، من بين المحافظات الست التي تشهد حراكاً مناوئاً للحكومة منذ نحو سبعة أشهر، وسط إجراءات أمنية مشددة وتضييق على المتظاهرين والمعتصمين.
 
 
 

125
       ܒܲܫܘܼܪܵܝܼܵܐ ܐܲܡܪܸܢ ܫܲܠܵܡܵܐ ܛܵܠܘܼܟܼ ܐܵܫܘܿܪ ܒܹܝܬܼ-ܫܲܠܝܼܡܘܼܢ
 اولا : المراجع التي تثبت صحة كلامي فقط اكتب بصفحة جوجل
العبارة التالية Aramaic language Galilean
وتظهر لك كثير من المواقع الانجليزية فيها بحوث عن اللغة الارامية الجليلية لغة السيد المسيح .
ثانيا: الجملة التي كتبتها باللغة الكلدانية اللهجة العامية  لهجة بغداد وليست الفصحى للعلم وانا اعرف اكتبها بالفصحى لغة القواعد
في جملتي لدي خطأ واحد وهو المفروض اكتب هاو(ئاو)للمذكر وليس هاي(ئاي)للمؤنث وانا اشكرك على التوضيح
ثالثا: جملتي مابيهه اي اخطاء املائية الفاحشة جدا كما تصورت
(ليشانا ارامايا كاليلايا  هاو دموحكيله بكاوح مارن ايشوع مشيحا بكو
زونيح)
 ܘܥܲܡ ܫܲܠܵܡܝܼ

    

126
 ܠܸܫܵܢܵܐ ܐܵܪܵܡܵܝܼܵܐ ܓܵܠܿܝܼܠܵܝܵܐ  ܗܵܝ  ܕܡܲܘܿܚܟܹܐܠܹܗܝ ܒܓܵܘܵܚ ܡܵܪܲܢ ܝܑܼܫܘܿܥ ܡܲܫܝܼܚܵܐ ܒܲܓܘܿ
ܙܲܒܼܢܹܚ
 اللغة الآرامية الجليلية هي التي تكلم بها السيد يسوع المسيح في عصره
  

127
  أطفال بصريون من المسيحيين والصابئة يدعون عبر معرض فني للتعايش السلمي بين العراقيين


الطفولة والفن قاسمان مشتركان يفهمها الجميع

الكاتب: SKM
المحرر: BK ,BS
2013/06/13 17:22

المدى برس/ البصرة

أكدت منظمة إنسانية في البصرة، اليوم الخميس، أن الطفولة والفن "قاسمين مشتركين بين الأديان ولغة يفهمها الجميع"، مطالبة بضرورة التركيز على مفاهيم التعايش السلمي بين أبناء العراق، في حين دعا رجل دين مسيحي السياسيين ورجال الدين كافة لتحمل مسؤولية "نبذ العنف وعدم تجاهل الآخرين أو تهميشهم"، مبيناً أن الأديان كلها تدعو لذلك.

جاء ذلك خلال معرض لرسوم الأطفال المسيحيين والصابئة، نظمته جمعية (الكرمة الإنسانية) في البصرة، بالتعاون مع منظمة إيركس الدولية IREX، على قاعة جمعية الفنانين التشكيليين في المدينة، وحضرته (المدى برس).

وقالت رئيس جمعية (الكرمة الإنسانية) في البصرة، غادة غانم الوس، في حديث إلى (المدى برس)، إن "المعرض شهد مشاركة مجموعة من الأطفال المسيحيين والصابئة المندائيين بأعمال فنية تدعو إلى الوحدة والسلام وترسيخ مفهوم التعايش السلمي بين أبناء المجتمع"، مشيرة إلى أن "المعرض يقام في إطار برنامج توعوي لإشاعة المحبة والسلام واعتبار أن الطفل والفن قاسمين مشتركين بين الأديان، ولغة يفهمها الجميع".

من جانبها قالت الطفلة المشاركة هدى عبد الأمير، في حديث إلى (المدى برس)، إنها "رسمت النخلة التي ترمز إلى الجنوب، والشلال الذي يمثل علامة لشمال العراق، والتلال الخضراء الدالة على طبيعة المنطقة الوسطى من البلاد، وعلم عراقي يعتليها تحت خيمة الوطن الواحد"، متمنية أن "تشهد البلاد أمناً وسلاماً بين أطيافه جميعاً".

بدوره قال حمزة قبول، في حديث إلى (المدى برس)، إن "لوحتي تضمنت الصليب وهو رمز المسيح والهلال الذي يدل على الإسلام"، مبيناً أن "اللوحة الثانية التي تضمنت جامع وكنيسة تعبر عن رغبتي أن يسود الأمن والسلام ويمارس الجميع عباداتهم بحرية".

ويبدو أن الرسالة التي سعى إليها المعرض قد وصلت إلى من حضره على الأقل.

فقد قال النائب البطريكي لكنيسة السريان الكاثوليك في البصرة، عماد يلنا، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الحاجة باتت ماسة إلى التعايش السلمي في العراق والعودة للعادات والتقاليد التي عاشها الآباء والأجداد لترسيخ التعايش السلمي بين أبناء العراق"، داعياً السياسيين ورجال الدين كافة إلى "تحمل المسؤولية لنبذ العنف وعدم تجاهل الآخرين أو تهميشهم كما تؤكد ذلك الأديان كافة".

وشهدت البصرة بعد سنة 2003 موجة عنف واستهداف للمسيحيين والصابئة المندائيين، مما اضطر الكثير منهم إلى الهجرة خارج البلاد أو لمناطق أخرى داخلها.

يذكر أن منظمة ايركس، هي  منظمة دولية غير ربحية  تقدم أفكاراً وبرامجاً مبتكرة لمساعدة المجتمع في مواكبة التطور، فضلاً عن تقديم المساعدة والمشورة بمسائل حل الصراعات واستخدام التكنولوجيا لأغراض التنمية لقطاع الشباب ومن كلا الجنسين، وقد تأسست المنظمة في عام 1968 ويبلغ عدد موظفيها أكثر من 400 حول العالم، ولديها الكثير من الخبراء والشركاء في أكثر من 100 بلد.

وتعمل ايركس في العراق منذ العام 2005 بدعم من قبل الوكالة الأميركية للتنمية، ووزارة الخارجية الأميركية، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو)، ومكتب دعم الديمقراطية التابع للأمم المتحدة. 
     

128
اسم الكتاب: شريعه حمورابي و اصل التشريع في الشرق القديم
اسم المؤلف: اسامه سراس
التصنيف: الاشوريون - البابليون - العراق القديم-تاريخ - حضاره العراق القديمه
النوعيه: scanned
المصدر:  
http://hotfile.com/dl/62640111/cd541f7/shreah-hmwraby-w-asl-altshr-sra-ar_ptiff.pdf.html  

129
  ܩܵܫܘܿ ܐܲܒܪܵܗܹܝܡ ܡܲܠܦܵܢܵܐ  ܕܠܸܫܵܢܵܐ ܕܣܘܿܪܲܬܼ (ܠܸܥܙܵܐ ܡܲܕܼܢܚܵܝܵܐ ܣܲܘܘܵܕܼܵܝܵܐ) ܫܲܠܵܡܝܼ ܘܲܐܝܼܩܵܪܝܼ ܛܵܠܘܼܟܼ ܇܇܇ ܐܵܢܵܐ ܟܸܡ ܩܵܪܲܢܹܗܝ ܡܲܠܘܿܐܵܐ ܕܝܘܼܟܼ  ܕܸܬ ܕܲܪܵܫܵܐ ܕܚܲܡܫܵܐ ܕܠܸܫܵܢܵܐ ܕܲܝܼܝܵܢ ܘܲܚܙܝܼܠܝܼ ܚܲܕܼܟܡܹ̈ܐ ܬܲܢܝܼ̈ܬܼܵܐ
ܠܵܐ ܟܝܲܕܼܥܸܢ ܡܹܐܠܗܹܝ ܡܲܣܟܿܠܝ̈ܗܝ ܒܵܠܟܲܬ ܡܲܬܿܪܓܲܡܬܹܗܝ  ܬܵܐ ܠܸܫܵܢܵܐ ܥܲܪܒܵܝܼܵܐ ܐܸܢ ܠܵܐ ܬ̄ܗܲܘܿܝܵܐ ܥܸܠܘܼܟܼ ܙܲܚܡܵܐ، ܘܐܵܢܝ ܝܠ̈ܝܗܝ :

ܐ- ܣܸܡܲܪܬܼܵܐ ؟
ܒ- ܢܸܬܼܒܵܝܲܢ   ؟
ܓ- ܨܘܿܬܼܵܐ ؟
ܕ- ܒܪܟܵܟܹܐܝܼܠܵܗܿ ؟
ܗ- ܡܸܓ̰ܵܐ  ؟
ܘ- ܨܲܢܓ̰ܘܼܘܵܐ ؟
ܙ- ܥܲܓ̰ܙܬܵܐ ؟
ܚ- ܟ̰ܵܬܸܢܘܼܬܵܐ ؟
ܛ-ܡܟ̰ܘܼܟܒܸܢܵܐ ؟
ܝ-ܟ̰ܡܝܼܟ̰ܵܐ  ؟
ܟ-ܟ̰ܪܟ̰ܪܵܢܵܐ ؟
ܠ- ܦܟ̰ܝܼܠܵܐ ؟
ܡ-ܟ̰ܘܼܟ̰ܵܓܵܐ ؟
ܢ-ܟ̰ܵܢܒܘܼܠܵܐ ؟
ܣ-ܟܸܟ̰ܚܵܐ ؟
ܥ- ܓܹܫ̰ܵܢܵܐ ؟
ܦ-ܩܸܫ̰ܵܢܵܐ ؟
ܨ-ܫ̰ܕܝܼܵܐ ؟
ܩ-ܫ̰ܵܪܵܢܵܐ ؟
ܪ- ܫ̰ܵܫ̰ܝܼܵܐ ؟
ܫ- ܓܲܫ̰ܢܝܼܫ̰ܵܐ ؟
ܬ- ܒܫ̰ܕܵܝܵܐ ؟
ܟܓ- ܩܲܫ̰ܩܘܫ̰ܵܐ ؟
  

130
عاجل ..ارتفاع ضحايا انفجاري المعالف الى [39] شخصاً بين قتيل وجريح


[بغداد-أين]



ارتفع عدد ضحايا الانفجار المزدوج بسيارة مفخخة وعبوة ناسفة بمنطقة المعالف جنوب غربي العاصمة بغداد الى [39] بين قتيل وجريح .



وذكر مصدر أمني لوكالة كل العراق [أين] ان " عدد ضحايا الانفجارين ارتفع الى ستة قتلى واصابة 33 اخرين ".



وكان قد اعلن حتى الان  عن انفجار 9 مفخخات  بعد ظهر اليوم في بغداد في مناطق  السعدون وبغداد الجديدة وسبع البور والكاظمية والمعالف والصدرية وجسر ديالى والشعب. .انتهى5.

131






{بغداد : الفرات نيوز} ارتفعت حصيلة ضحايا الاعتداء الارهابي بتفجير سيارة مفخخة وعبوة ناسفة في منطقة المعالف غربي العاصمة الى ستة شهداء وثلاثة وثلاثين جريحا .

وقال مصدر امني لوكالة {الفرات نيوز} ان " حصيلة الاعتداء الارهابي بتفجير سيارة مفخخة وعبوة ناسفة في منطقة المعالف غربي بغداد الى ستة شهداء وثلاثة وثلاثين جريحا " .

وكانت الحصيلة الاولية للاعتداء الارهابي بتفجير سيارة مفخخة وعبوة ناسفة في منطقة المعالف غربي بغداد ذكرت استشهاد اربعة اشخاص واصابة اثني عشر .

وضربت العاصمة بغداد اليوم سلسلة اعتداءات ارهابية بالسيارات المفخخة والعبوات الناسفة وحصدت ارواح العراقيين الابرياء وتسببت باصابة العشرات ، ناهيك عن الخسائر بالممتلكات .

ويؤكد مراقبون ان سلسلة التفجيرات هذه استهدفت المناطق ذاتها التي تم فيها تغيير القيادات الامنية وتاتي ردا وتحديا لتبرهن ضعف الخطط والاجراءات الامنية المتخذة . انتهى

132
  مجلس كنائس الشرق الاوسط: كنائس الشرق تعيش ظروف صعبة ومؤلمه   



المؤتمر المسكوني الدولي - تصوير كسروان

عنكاوا كوم / اخبار مسيحية: Linga 

دعا مجلس كنائس الشرق الاوسط بالتعاون مع مجلس الكنائس العالمي الى المؤتمر المسكوني الدولي المنظم تحت عنوان: «الوجود المسيحي في الشرق الاوسط حضور وشهادة»، في دير سيدة الجبل في ادما - كسروان من 21 الى 25 ايار 2013.

بداية صلاة الشكر في كنيسة دار سيدة الجبل، رفعها البطريرك غريغوريوس الثالث لحام بمشاركة رؤساء الطوائف المصلين.

وتشمل اهداف المؤتمر: توفير فرص للكنائس التي تعيش ضيقات دينية وسياسية صعبة لتقاسم همومها، وضع رسالة مشتركة تصدر عن المجتمعين حول مستقبل الوجود المسيحي وعلاقته مع الاديان الاخرى وشهادته في الشرق الاوسط ودور الكنائس المحلية ومساهمتها في نشر السلام والعدالة للجميع، وضع خطة عمل مشتركة بين الكنائس المشرقية والكنائس في الخارج لتعزيز وجود الكنائس في الشرق الاوسط، تكثيف الجهود لتقارب الكنائس في ما بينها من خلال العمل المسكوني والهيئات المسكونية الاقليمية والدولية.

ثم القى الامين العام لمجلس كنائس الشرق الاوسط الاب ميشال الجلخ كلمة الافتتاح، وجاء فيها:

«ما أجمل أن يجتمع الإخوة تحت سقف واحد. إنه لسرور لنا أن نفتتح معكم هذا اللقاء حول حضور المسيحيين وشهادتهم في الشرق الأوسط الذي تعاون على تنظيمه مجلس الكنائس العالمي ومجلس كنائس الشرق الأوسط. إنه سرور، ولو كانت الظروف التي تعيشها كنائس هذا الشرق صعبة ومؤلمة. فالجلجلة هي التي تخرج كلا منا من نفسه، وتكشف له القيرواني الذي فيه، المدعو إلى أن يحمل صليب أخيه، وصليب السيد. فأهلا بكم مشرقيين مؤمنين أن الصليب، عند المخلصين، هو قوة الله، وقيروانيين من العالم يحملون مع المشرقيين صليبهم».

أضاف: «في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ منطقتنا، نشعر أكثر من أي وقت مضى، بحاجتنا إلى التلاقي والتساند والحوار، ونوقن أنه لا بد لنا من تفعيل عمل مجلس كنائس الشرق الأوسط، هذا الذي اضطلع، منذ إنشائه، بمسكونية الخدمة، والمسكونية الروحية، ومسكونية الحوار بين الكنائس المحلية، والحوار مع المسلمين، وسواها من المهام التي تندرج في صلب حضور المسيحيين في المشرق وشهادتهم».

وتابع: في هذا الشرق، حيث الحضور المسيحي ليس عرضيا أو مستجدا بل هو تاريخي، على ما قال البابا بينيدكتوس السادس عشر في إرشاده الرسولي «الكنيسة في الشرق الأوسط»، تأتي معاناتنا في صلب انتمائنا إلى مجتمعاتنا المتألمة، الباحثة عن سبيلها إلى العيش الكريم الحر، أي إصرار على أن لا شيء يفصلنا عن محبة أوطاننا ومواطنينا، مسيحيين وغير مسيحيين. نلتقي لكي يتسنى للكنائس المختلفة مشاركة همومها ومصاعبها، ولنفكر في كيفية انخراطنا في دعم بعضنا البعض انخراطا أكثر فاعلية وتأثيرا».

وردا على سؤال بشأن النزاع السوري وبشكل عام عن الوضع في الشرق الاوسط، اكد الكاردينال الراعي انه في حال استمر "تزويد المجموعات المسلمة المتطرفة بالمال والسلاح"، فإن "ثمة خطرا كبيرا في ان ينتقل المسلمون الذين هم في غالبيتهم الساحقة معتدلون الى صفوف المتطرفين."


اقرأ المزيد: http://www.linga.org/international-news/NTE3Mw#ixzz2UFZoKd33 




133
ديترويت تحتضن المؤتمر الكلداني الأول: الوحدة لمواجهة التهجير والإضطهاد في العراق  



 عنكاوا كوم /جريدة صدى الوطن  

وست بلومفيلد – ناتاشا دادو

شهد نادي «شيناندواه» في مدينة وست بلومفيلد بين 15 و19 أيار (مايو) إقامة أول مؤتمر وطني عام للجالية الكلدانية في الولايات المتحدة الأميركية بتنظيم من «المنتدى الكلداني الديمقراطي المتحد»، وقد حضر حفل الإفتتاح الذي أقيم مساء الأربعاء أكثر من 450 مشاركاً في فعاليات المؤتمر الذي ناقش على مدى أيامه الخمسة هموم وشجون الكلدان بمختلف انتماءاتهم السياسية والوطنية في الولايات المتحدة والعراق وعموم دول الإنتشار في العالم.
وقد تم إختيار منطقة ديترويت لإستضافة المؤتمر الأول من نوعه، حيث تحتضن منطقة جنوب شرق ميشيغن أكبر تجمع للكلدان خارج الشرق الأوسط، إذ يعيش فيها ما يقارب 120 ألف كلدانياً.
وفي حفل الإفتتاح، أكد القس إبراهيم إبراهيم، مطران «أبرشية سانت توماس الكلدانية للكاثوليك»-في أميركا، عن أهمية عقد هذا المؤتمر «لنستعيد حقوقنا القومية والوطنية في بلدنا الأم، العراق»، مشيراً الى أن «الوحدة وتنوع الآراء» في صفوف الجالية الكلدانية «سيدفعاننا قدماً في حماية ثقافتنا وتقاليدنا والحفاظ على تراثنا للأجيال القادمة».
وقد ناقش المؤتمر في ندوات لاحقة التحديات التي يواجهها الكلدان والمسيحيون في العراق من تمييز إثني وديني تسبب بتهجير مئات الآلاف منهم بعد الغزو الأميركي للعراق في العام 2003. إذ تشير الإحصائيات الأخيرة إلى وجود حوالي 400 ألف مسيحي في العراق اليوم، مقارنة بأكثر من مليون قبل الإحتلال الأميركي.
وفي حفل إفتتاح المؤتمر وقف الحضور دقيقة صمت حداداً على أرواح الشهداء الذين سقطوا في العراق، فيما رفعت لافتة وحيدة في قاعة الحفل تقول «لا حقوق عرقية أو وطنية في غياب الديمقراطية».
وفي السياق، أعرب الناشط الكلداني يوسف غبريال الذي يعيش في أميركا منذ 19 عاماً عن أمله بأن يبعث هذا المؤتمر رسالة واضحة لحكومتي الولايات المتحدة والعراق  «بأن المسيحيين يستحقون التساوي بالحقوق الإنسانية والمدنية» مع باقي مكونات العراق.
وقال غبريال، وهو من سكان ستيرلنغ هايتس، لـ«صدى الوطن» أن الكلدان الأميركيين طالبوا حكومتهم مراراً بوقف الإضطهاد الطائفي الذي تتعرض له الأقلية المسيحية في العراق... و«اليوم نطالب في هذا المؤتمر بأن يتم التعامل مع الكلدان في العراق على قدم المساواة مع باقي العراقيين، ونطالب بتمثيلهم بالشكل المناسب والمحق داخل الحكومة العراقية».
وبدوره، قال نجيب جالو، عضو «المنتدى الكلداني» «أشعر بالرهبة عندما أعلم أن أهلنا قد هجروا قسراً من قراهم في العراق بسبب التمييز الديني». لافتاً الى أن معظم الكلدان في بلاد الرافدين تعود جذورهم الى منطقة «تل كيف» التي فقدت بعد الغزو معظم سكانها.
وعمل المؤتمر أيضاً على حث الكلدان، على الصعيدين الوطني والدولي، على وضع خلافاتهم جانباً والوحدة، لتفعيل العمل الجماعي. وفي السياق، قال عدي عربو الرئيس والمدير التنفيذي «لجمعية تجار النفط والغذاء» (أي أف <ـي دي) «نحن بحاجة إلى تجاهل كل الإنقسامات والحفاظ على جذور المجتمع الكلداني على الصعيد الوطني والدولي ونتذكر أننا جميعاً أتينا من بلاد مابين النهرين التي تحتاج جهودنا الموحدة». وأضاف «إن الكلدان في العراق يستحقون تمثيلاً في الحكم بالعراق يتلاءم مع كونهم يشكلون 85 بالمئة من مسيحيي هذا البلد».
وكان لافتاً في المؤتمر حضور العديد من القيادات ورجال الدين الكلدان القادمين من منطقة سان دييغو (جنوب كاليفورنيا) والتي تعتبر مركز الجمع الأكبر للجالية الكلدانية في الولايات المتحدة بعد منطقة ديترويت، حيث تحتضن زهاء 36 ألف كلدانياً.
وقد أشاد عربو، الذي ولد في بغداد وعاش في سان دييغو سنوات شبابه لحين انتقاله الى ميشيغن قبل سنوات قليلة، «بهذا اللقاء الأول من نوعه» بين الجالية في ديترويت وسان دييغو، في حين أشار المطران الآشوري مار باوي سورو، القادم أيضاً من سان دييغو، بأن عدد أبناء الجالية الكلدانية في أميركا سيتضاعف في غضون العقدين المقبلين.
وتضمنت فعاليات المؤتمر عروضاً فنية وتراثية للوحات ومنحوتات وأعمال أدبية بتنظيم من «الجمعية الكلدانية الأميركية للفنون الجميلة»، وقد سجل المؤتمر حضور رجال دين ونشطاء من الجالية العربية المسلمة في منطقة ديترويت، فيما ارتدى بعض المشاركين أزياء تراثية كلدانية.
وفي وقت سابق من شهر أيار (مايو) عقد «يوم كلداني» في مدينة لانسنغ حيث اجتمع ممثلون عن الجالية بمشرعين في كونغرس الولاية لمناقشة قضايا وشؤون الكلدان في الولاية. وقد صرح الحاكم ريك سنايدر، في بيان له، إن عدداً كبيراً من الكلدان يعتبرون ميشيغن وطنهم، و«نحن ممتنون لخدماتهم  ومساهماتهم في إثراء الولاية ثقافياً واقتصادياً».


http://www.arabamericannews.com/Arabic/index.php?mod=article&cat=%D9%85%D8%AD%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA&article=14704

134
 ظاهرة هجرة المسيحيين تستحوذ على مناقشات مؤتمر كنائس الشرق الأوسط  


 عنكاوا كوم / وكالة أنباء ONA  

استحوذت ظاهرة هجرة المسيحيىن على أغلب الموضوعات التى تناولها مؤتمر كنائس الشرق الاوسط وتم الاستماع الى كل الأصوات الآتية من الشرق الاوسط وخارجه. فاستمعوا لكل من البطاركة والمطارنة ورؤساء الكنائس في مصر ولبنان والأردن والعراق وسوريا وفلسطين والعديد من الشهادات الأخري عن الوضع الحالي واهم الصعوبات التي تواجه الحضور المسيحي فى الشرق
وأكد الاب هانى باخوم سكرتير الانبا إبراهيم إسحق بطريرك الاقباط الكاثوليك على موقع حامل الرسالة أن المؤتمر يتناول بعض النقاط الهامة المرتبطة بهجرة المسيحيين ومنها الحضور المسيحي في الشرق وتحدياته و الكنيسة واجبها ودورها اليوم والعلاقات المسكونية”العالمية . وأهمية تفهم حضورنا ومعناه كرسالة وأهمية التكوين المسيحي على هذا الأمر ومحاولة إزالة الصعاب التى تحول هذا الامر ، هذا وسيصدر بيان ختامي فى نهاية المؤتمر.      


http://onaeg.com/?p=979086

135
نائب مسيحي: الوضع سيتعقد أكثر والبلد سيتحول لاقاليم إذا لم تحل الأزمة الحالية



 عنكاوا كوم / صحيفة الاستقامة الالكترونية - بغداد  

       

اتهم النائب المسيحي خالص ايشوع، قادة الكتل السياسية بالسعي الى تحويل البلد الى اقاليم إذ لم يتم حل الخلافات العالقة بأسرع وقت، مشيراً الى التحركات السياسية الأخيرة لم تجدي نفعاً.

 

وقال ايشوع إن الوضع السياسي اليوم في غاية التعقيد والتحركات السياسية الأخيرة من قبل قادة الكتل السياسية لم تجدي نفعاً.

 

وأضاف أن الخلافات السياسية مازالت عالقة منذ فترة طويلة، وستظهر أمور على الساحة السياسية لم تكن مطروقة من قبل مما ستزيد الوضع السياسي تعقيداً.

وأشار النائب المسيحي الى أن القادة السياسيين سيحولون البلد الى إقاليم أن لم يتداركوا خطورة الأزمة الحالية والاسراع بحلها.

  

136
البطريرك ساكو: الكنيسة الكلدانية جرحت واهملت ووجودها بالمنطقة مؤشراً للأمل والتعايش على الرغم من التهديدات بالموت    

البطريرك ساكو الكنيسة جرحت واهملت منذ سنة 2003

 عنكاوا كوم / المدى برس - بغداد  

 عد رئيس الكنسية الكلدانية في العراق والعالم البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، اليوم الثلاثاء، أن الوحدة تشكل عاملاً "جوهريا مباركاُ للكنيسة الكلدانية التي جرحت واهملت" منذ سقوط النظام السابق سنة 2003، وفي حين أكد على مواصلة الكنيسة لمهمتها "الجوهرية" في نشر تعاليم المسيح للكل "بدون تمييز" بعيداً عن النزاعات السياسية،اعتبر استمرار وجودها في العراق والشرق الأوسط "مؤشراً للأمل والتعايش على الرغم من التهديدات بالموت".

جاء ذلك في رسالة وجهها البطريرك ساكو، اليوم، إلى رجال الدين المسيحيين من قساوسة ورهبان، ونشرتها وكالة (آسيا نيوز للأخبار الكنسية)، واطلعت عليها (المدى برس).

وقال البطريرك ساكو، في رسالته، إن "كنيستنا جريحة ومشتتة ومعاناتها ترجع لأسباب كثيرة منها حالة عدم الاستقرار في بلادنا منذ سقوط نظام صدام في 2003 والافتقار إلى الرؤية الواضحة لواقع حال أمتنا ومستقبلها".

وأضاف ساكو، بحسب الرسالة، أن "الكنيسة تعاني كذلك من هجرة المسيحيين وهروب بعض القساوسة إلى الغرب والتحاقهم بكنائس أخرى هناك، والافتقار إلى احترام المبادئ الكنسية"، مشيراً إلى أن "أعباء مهمة إصلاح تلك التركة ثقيلة وتتطلب وقفة جادة من الكل كفريق واحد لمعالجة حال الكنيسة في الوقت الراهن وإسنادها لتستأنف دورها الذي حدده لها المسيح من اجل خدمة الشعب بدون استثناء".

ودعا البطريرك ساكو، في الرسالة، إلى "وحدة الكنيسة الكلدانية الشرقية"، معتبراً أن ذلك "يشكل تحدياً كبيراً".

وتابع رئيس الكنسية الكلدانية في العراق والعالم، "بدون الوحدة لا يوجد مستقبل لأن كل قسم بذاته يعتبر إثم وإن قوة الكنيسة ليس بعدد اتباعها أو كمية أموالها بل بمهمتها الكهنوتية"، عاداً أن "استمرار وجودنا في العراق والشرق الأوسط هو مؤشر للأمل والتعايش على الرغم من التهديدات بالموت".

وأكد البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، بحسب الرسالة دائماً، أن "الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية ستبقى مفتوحة دائما لجميع البلدان والناطقين بجميع اللغات"، وتابع أنها "تضم اليوم، آشوريين وعرب وكرد وهي مفتوحة للمسيحيين والمسلمين وسواهم لأننا نؤمن بالوحدة وبالتعددية والصداقة كونها جوهر حياة المسيحيين التي يجب أن يتميزوا بها".

وشدد البطريرك ساكو، على أن "رجال الدين من قساوسة ورهبان، يجب أن يكونوا بعيدين عن الانخراط بتيارات سياسية كأعضاء فيها أو مؤيدين لها"، معتبراً أن ذلك "يشكل خطاً أحمر لا ينبغي تجاوزه".

وخلص البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، في رسالته، إلى أن "جانب السياسة  يتولاه رجال السياسة الأكفاء الذين يدافعون عن حقوقنا والذين نشجعهم على فتح مدارس لتعليم اللغة والثقافة الكلدانية ومراكز اجتماعية للثقافة والفنون في خدمة الناس جميعاً بدون تمييز".

وكان البطريرك ساكو، أعرب في لقاء أجرته معه الجمعية الكاثوليكية الخيرية لمساعدة الكنائس في العالم، ومقرها في أستراليا، نشر على موقع (كرستشيان تودي)، واطلعت عليه (المدى برس)، في (الـ26 من شباط 2013)، عن قلقه من استمرار تدهور الوضع الأمني الذي يعد سببا رئيساً من أسباب وعوامل دفع المسيحيين إلى الهجرة من العراق، داعياً إلى تدعيم الأمن لكبح جماع ظاهرة هجرة المسيحيين الذين يعدّ وجودهم "عامل استقرار" في المنطقة.

يذكر أن عدد المسيحيين في العراق انخفضت بعد حرب سنة 2003، بحسب إحصاءات غير رسمية، من 1.5 مليون إلى نصف المليون، بسبب هجرة عدد كبير منهم إلى خارج العراق وتعرض العديد إلى الهجمات في عموم مناطق العراق، خصوصاً في نينوى وبغداد وكركوك.

ويذكر أيضاً أن المسيحيين في العراق يتعرضون إلى أعمال عنف منذ عام 2003 في بغداد والموصل وكركوك والبصرة، من بينها حادثة خطف وقتل المطران الكلداني الكاثوليكي بولس فرج رحو في شهر آذار من العام 2008، كان ابرزها حادثة اقتحام كنيسة سيدة النجاة من قبل مسلحين تابعين لتنظيم القاعدة في عام 2010.

وكانت كنيسة سيدة النجاة التي تقع في منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد، تعرضت لاقتحام من قبل مسلحين ينتمون إلى تنظيم القاعدة، في الحادي والثلاثين من تشرين الأول 2010 الماضي، احتجزوا خلالها عشرات الرهائن من المصلين الذين كانوا يقيمون قداس الأحد، وأسفر الاعتداء عن مقتل وإصابة ما لا يقل عن 125 شخصاً، وقد تبنى الهجوم تنظيم ما يعرف بـ"دولة العراق الإسلامية" التابع لتنظيم القاعدة، مهدداً باستهداف المسيحيين في العراق مؤسسات وأفراد.

وكان المسيحيون يشكلون نسبة 3.1 بالمائة من السكان في العراق وفق إحصاء أجري عام 1947، وبلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حروب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجرت أعداد كبيرة منهم إلى الخارج بعد عام 2003.

137
افرام: إختطاف المطرانين بسوريا رسالة خطيرة لكل الوجود المسيحي المشرقي     



عنكاوا كوم /شبكة الرصد الإخبارى   

 أشار رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام إلى اننا "لسنا نعاجاً من دون قرار، ولن نحني رقابنا أمام السيف الذي ينحرها، كما اننا لن نسكت عن خطفنا وتهجيرنا وإقتلاعنا كأن شيئا لم يحصل، على الأقل نحن مسيحيو لبنان، من هنا تداعينا خارج أي اصطفاف حزبي أو سياسي أو مذهبي علمنا كرامة كل إنسان، نحن كلنا كنائس وأحزاب وتيارات ورابطات لا نريد لسوريا إلا كل خير ونحبها بكل أرضها وكل ناسها، لسنا فريقاً في نزاعاتها"، معتبراً ان "إختطاف المطرانين في سوريا رسالة خطيرة لكل الوجود المسيحي المشرقي"

وخلال لقاء تضامني أقامته الرابطة السريانية والمجلس الملي للسريان الأرثوذكس في حلب، في ساحة ساسين الأشرفية، أضاف: "ثمة شهر ولا معلومات مؤكدة، فهل يختفي رجال بهذا الثقل هكذا، نحن نصلي ونأمل ونتحرك ونطالب كل الدول والقوى بأن تضع ثقلها في المساعدة على نهاية سعيدة"، قائلاً: "لا تصدقوا ان تركيا والسعودية وقطر واوروبا واميركا وكل المعارضات لا تستطيع أن تعيد المطرانين"، مناشداً من خطف المطرانين بالقول: "أنتم تسيؤون الى وجه العروبة والى صورة الاسلام والى ثورتكم وحراككم، أعيدوهما بكرامة الى أبرشيتهما وأعطوا رسالة محبة الى كل مسيحيي سوريا والى كل تنوعها".

كما طالب لبنان دولة ومجتمعا مدنيا، بأن "يعتبر هذا الاختطاف قضية مصيرية له، وأن يحرك إمكاناته في سبيل إطلاقهما، فهي قضية تستحق مبادرة رئاسية من الرئيس المسيحي الوحيد في المنطقة التي تمتد من المغرب الى باكستان"، داعياً إلى "التوحد حول القيم والمبادىء، فلا ميل لدينا نحن مسيحيي لبنان لحساسيات ولا لنزاعات، لتكن الأولوية لصمودنا وثباتنا ولدورنا وهذا في أول سلم رؤيتنا للأمور، كل ما يسيء الى حضورنا هو ضدنا كلنا".
 
تاريخ نشر الخبر : 20/05/2013
   

http://www.coptreal.com/WShowSubject.aspx?SID=73159

138
الاقليات في العراق يهجرون العاصمة.. والمهجرين: سنشملهم بعنايتنا 



  عنكاوا كوم /صحيفة المستقبل نيوز 

بغداد (العراق)/ وليد مهدي
 بعدَ الحملة التي أطلقتها مجاميع مسلحة تستقل سيارات رباعية الدفع لاستهداف الأقليات القومية والمذهبية في العاصمة العراقية (بغداد) ومنعهم من ممارسة اعمالهم، فضل مواطنو الاقليات من المسيحيين والايزيديين هجرة العاصمة بغداد بحثا عن ملاذ امن بحسب ما قاله عدد منهم لـ «المستقبل» وذلك بعد أيام قليلة من مقتل مجموعة منهم في منطقة زيونة وتهديد اخرين منهم بالقتل او اغلاق محال عملهم.
 بالمقابل اكدت وزارة الهجرة والمهجرين اعتبار الاقليات التي تهاجر بغداد، لأسباب امنية ضمن فئات عنايتها وتقدم لهم المساعدات والخدمات.
 وقال وكيل وزارة الهجرة والمهجرين سلام الخفاجي لـ «المستقبل» أمس (الأحد 19 أيار 2013) ان الوزارة تنتظر تقرير من فرعها في جانب الرصافة حول هذا الموضوع، وفيما اذا سجلت هجرة من الاقليات في الفترة الاخيرة بسبب تخوفهم على حياتهم.
 واضاف الخفاجي اذا اثبت انهم هاجروا نتيجة تعرضهم للتهديدات بالقتل فان الوزارة ستعتبرهم ضمن فئات عنايتها وستقوم بدورها في تقديم الخدمات والمساعدات المنصوص عليها قانونيا.
 واشار الى ان وزارته تقوم باجراءات تنسيقية مع كافة الوزارات المختصة لمعرفة تفاصيل دقيقة عن هذا الموضوع ومخاطر استهداف مجاميع مسلحة للمحلات التجارية العائدة للاقليات في بغداد.
 واكد اصحاب محال بيع الخمور من «المسيحيين» في منطقة بغداد الجديدة وشارع السعدون انهم اغلقوا محالهم منذ الاسبوع الماضي بعد مقتل نحو 12 من اصحاب نفس المهن في زيونة من قبل مجاميع مسلحة تستقل سيارات رباعية الدفع ومظللة قامت بتقييد حركة قوات الأمن القريبة من موقع الجريمة.
 واضافوا ان شغلهم الشاغل حاليا هو تصفية محلاتهم في بغداد والانتقال مع عوائلهم الى اقليم كردستان لانها الاكثر امنا وحرية لهم وعوائلهم.   



139
مسيحيو رأس العين في سوريا عالقون في الوسط    


أحد مدافن المسيحيين في إدلب بسوريا (ا.ف.ب)

عنكاوا كوم /NAW

  كان شارع الكنائس يوماً نقطة التقاء تضجّ بالحياة، يجتمع فيه مسيحيون من مذاهب عدّة في فترة بعد الظهر، جنباً إلى جنب مع أصدقاء المدرسة المسلمين والأكراد. منذ كانون الأول الماضي، شهد هذا الشارع المتعدّد الثقافات في رأس العين، البلدة الحدودية في شمال شرق سوريا، معركتين متتاليتين، نصّبت الأولى منهما "الجيش السوري الحر" في مواجهة جنود بشار الأسد. ولاحقاً قاتل "الجيش السوري الحر" نفسه قوى عسكرية كردية.

"الحياة قبل الثورة التي بدأت منذ سنتين كانت جيدة جداً، كنا جميعنا على وئام مع المسلمين والشيشان والأرمن"، يقول جورج (58 عاماً)، مهندس سابق ينتمي الى الجماعة المسيحية. "لكن الآن لا أحد مسؤول؛ أخشى أن أي شخص قادر على حمل بندقية يمكنه أن يهدّد عائلتي أو يهدّدني".

المدينة مقسومة بين مناطق يسيطر عليها الأكراد وأخرى يسيطر عليها "الجيش السوري الحر". شارع الكنائس، المسمّى نسبة للكنائس الثلاث – الأرمن الأرثوذوكس والآشوريون والآشوريون الكاثوليك – التي بُنيت هنا، يقع  تماماً في الوسط، وشكّل في بعض الأوقات منطقة عازلة وفي أوقات أخرى منطقة حرب.

يتفحّص أعضاء الجماعة المسيحية الأقلوية، الذين لم يفرّوا بعد من العنف، يومياً، أنقاض منازلهم، متسائلين ما قد يحدث لاحقاً.    

"في الليل هنا، إنها مثل غابة، القوي يأكل الضعيف، لذا الضعيف يبقى في منزله أو يهرب الى تركيا"، يقول جان (18 عاماً)، فيما يساعد والده في رمي مفروشات محترقة من شقتهما المحطّمة الى الشارع.

الدعاية الأسدية، يقول جان، حاولت زرع الخوف في الجماعة المسيحية عبر تصوير "جبهة النصرة"، المجموعة الاسلامية المقاتلة ذي صلات بـ"القاعدة"، بأنههم متعصّبون عازمون على قتل أي شخص غير مسلم. ومع ذلك، يعترف جان أنه منذ وصول المجموعة الى رأس العين، لم يهاجموا أحداً لأسباب دينية، لذلك فإن مخاوف الجماعة المسيحية قد تضاءلت الى حد ما.

من جهتهم، النساء أكثر صراحة في التعبير عن مخاوفهم. "أنا فتاة مسيحية،كل آمالي انتهت، لا دراسة ولا مستقبل، نحن ميؤوس منا"، تقول ديانا (24 عاماً)، تلميذة سابقة في التربية في جامعة حلب. جنباً الى جنب مع مجموعة من صديقاتها اللواتي يقفن كئيبات أمام منزل عائلتهن،تشارك ديانا معنا أحلامها للمستقبل."أريد أن أذهب الى السويد حيث سأتمكن من مواصلة دراستي أخيراً، من دون أن أعيش في الخوف. كل يوم يمر وأنا أتساءل عما اذا سوف يكون يومي الاخير"، تقول.

لكن لم يبق جميع أعضاء الجماعة المسيحية على هامش الصراع. فعندما بدأ مدنيون بحمل السلاح ضد جيش الأسد، قرر زياد ونعيم، شقيقان ينتميان الى الجماعة الآشورية الكاثوليكية عملا سابقاً ككهربائيين في رأس العين، أن ينضما الى "الجيش السوري الحر". "في البدء كانت الثورة سلمية، كنا جميعاً معاً. ثم جاء بشّار بجيشه وطائراته فأصيب الجميع بالذعر"، يقول زياد.    

يقول الشقيقان إنه بمجرد ما أصبحت الثورة عنفيّة، هجر "حزب العمال الكردستاني" المحتجين ووقف الى جانب النظام، فيما تمسك "الجيش السوري الحر" بموقفه. وهما يعتقدان بأن هذا ما تسبب بالكثير من الكراهية وعدم الثقة بين الفصيلين. ويضيف الشقيقان بـأن "الثورة تنتمي  الى"الجيش السوري الحر" وكل من يقاتل الى جانبهم، سواء كانوا عرباً أم مسيحيين أم أي شيء آخر".  

ومنذ ذلك الحين، تم تكليفهما بحراسة المعبر الحدودي بين رأس العين ومدينة نصيبين التركية المجاورة التي شهدت مؤخراً زيادة في عدد اللاجئين الهاربين من العنف المتصاعد.  

 بالفعل، فإن لدى أعضاء الجماعة المسيحية سبباً وجيهاً للخوف من الانهيار الحالي في القانون والنظام. فالمسيحيون لا يستطيعون الاعتماد على أي بنية عسكرية لتحميهم، بخلاف الاكراد الذين يشكلون حوالى 10 بالمئة من مجموع السكان في سوريا. ويعني هذا أنهم أهداف سهلة للعصابات التي تحاول كسب المال السريع عبر عمليات الخطف مقابل فدية.

منذ أيام كان جوزيف يقود سيارته نزولاً في شارع جانبي في الحي المسيحي عندما أوقفته مجموعة من الرجال وتوسّلوه أن يأخذهم فوراً الى صيدلية ليشتروا أدوية. بمجرد صعودهم الى السيارة، شهروا أسلحتهم وأجبروه أن يقود سيارته لثلاث ساعات في ريف حلب.

"حاولوا التشويش عليّ بأفلام فيديو لأشخاض ميتين، وذلك كي أتوسّل عائلتي أن تدفع لهم الفدية"، يقول جوزيف. "هذه العصابات المسلحة تستغل الفراغ في السلطة؛ الحالة سيئة جداً وغير مستقرة".  

بعد أسابيع قليلة خُطف جوزيف مجدداً وأخذ الى الحسكة، وهي مدينة في شرق سوريا. أطلق سراحه بعد ذلك بوقت قصير، لكن بعد أن دفعت عائلته كل ما تملك من مدخّرات في محاولة لإرجاعه الى البيت سالماً.  

"جميعنا لديه والد، ابن، عمّ أو قريب خُطف في وقت من الاوقات خلال الأشهر الثمانية الأخيرة"، يقول الياس (22 عاماً)، ابن جوزيف.    

يمشي الياس في باحة يمكنه أن يرى منها بوضوح قبة كنيسته المخترقة بالرصاص.بعد مروره بسلسلة من الممرات الضيقة بالقرب من صفوف مدرسية محترقة، يفتح الياس الباب الى ما كان يوماً ملعب مدرسته الثانوية السابقة. القليل بقي على حاله: الجدار أصبح على الارض، الارضية الصلبة تحولت الى أنقاض، وحفرة كبيرة تأخذ مكانها في وسط ملعب كرة السلة القديم.                

"يقول الجميع إنهم يقاتلون من أجل الديموقراطية، سواء "الجيش السوري الحر"، أم "حزب العمال الكردستاني" أم النظام. لكن من حيث أقف، كل ما أرى هو ملعب مدمّر"، يقول الياس فيما يركل سجلاً للمدرسة طُبع على غلافه الأمامي وجه حافظ الأسد.

 (ترجمة وهيب معلوف)

 
هذا المقال هو ترجمة للنص الانكليزي الاصلي
https://now.mmedia.me/lb/en/reportsfeatures/syrias-christians-caught-in-the-middle

  


140
شاويس: المسيحيون جزء مهم وأصيل من المجتمع العراقي  



عنكاوا كوم /اصوات العراق 

 بحث نائب رئيس الوزراء روژ نوري شاويس، خلال لقائه اليوم الأربعاء، سفير الفاتيكان في بغداد، اوضاع المسيحيين في العراق وسبل تعزيز العلاقات بين البلدين، مشيرا الى ان المسيحيين جزء مهم واصيل من المجتمع العراقي وان حقوق كل ابناء الشعب قد كفلها الدستور.

وذكر بيان لمكتب نائب رئيس الوزراء، ان "الدكتور روژ نوري شاويس استقبل في بغداد، اليوم الاربعاء،الأسقف جورجيو لينجوا سفير الفاتيكان  في بغداد، وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين العراق والفاتيكان وسبل تعزيزها وتطويرها لما فيه خير البلدين الصديقين".

كما تم التباحث في اوضاع المسيحيين في العراق وقال نائب رئيس الوزراء ان "المسيحيين جزء مهم واصيل من المجتمع العراقي وان حقوق كل ابناء الشعب قد كفلها الدستور العراقي".

وجرى خلال اللقاء التباحث في الزيارة القادمة لنائب رئيس الوزراء الى إيطاليا لرعاية ملتقى رجال الاعمال العراقي الايطالي والمزمع عقدة في تموز المقبل والقاء المرتقب بقداسة بابا الفاتيكان.
 

http://ar.aswataliraq.info/(S(ze33zenqbcpdaki1exiecb55))/Default1.aspx?page=article_page&id=315928&l=1

141
رجل دين مسيحي : يوم الشهيد مناسبة تجعلنا نكرم الدماء البريئة التي اريقت من اجلنا لنحيا بعدالة
   



           
عنكاوا كوم /الفرات نيوز - بغداد

   
اكد المونسينور بيوس قاشا ، عن كنيسة مار يوسف في بغداد ان الشهيد هو الذي احب بكل طاقاته وذاته كي يفدي ابناءه ويعيد لهم البسمة والمحبة والعدالة والمسامحة والغفران .

وقال بيوس قاشا في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} ان " يوم الشهيد هو يوم فرح وليس حزن ونحن نفرح ان يكون لنا اناس ضحوا بحياتهم من اجل حب الوطن والانسان العراقي ومبادئ المحبة والعدالة السلام " .

وتابع " هؤلاء ينطلقون الى حيث السماء فيمجدوا الله بهذه التسبحة والشهيد هو الذي احب بكل طاقاته وذاته كي يفدي ابناءه ويعيد لهم البسمة والمحبة والعدالة والمسامحة والغفران " .

واضاف ان " يوم الشهيد مناسبة تجعلنا نكرم تلك الدماء البريئة التي سكبت واريقت من اجلنا لنحيا بعدالة " .

وقال " نثمن هذه البادرة الطيبة التي يحييها كل عام رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم وهي مناسبة تذكرنا باؤلئك الرجال الكبار الذين حملوا حب الوطن والشعب في قلوبهم فكانوا ضحايا ابرياء " .

وانتهى الى القول " الضحية هي التي ترسم لنا طريق الحياة ثم السماء ، فمن كان وفيا لشعبه من المؤكد سيكون وفيا لله " .

واقيم اليوم في مكتب رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم حفل تابيني رسمي بيوم الشهيد العراقي الذكرى العاشرة لاستشهاد شيهد المحراب السيد محمد باقر الحكيم {قدس} .

وحضر الحفل التابيني قادة وشخصيات سياسية ووزراء ونواب ووفود عربية واجنبية وشخصيات دينية وعلمائية وشيوخ عشائر ووجهاء وجمع غفير من محبي وموالي ال الحكيم ومواطنين . انتهى 12

142
                 ♰ܒܫܲܡܵܐ ܕܒܵܒܵܐ ܘܲܒܪܘܿܢܵܐ ܘܲܪܘܼܚ ܩܘܼܕܼܫܵܐ ܠܚܵܕܼ ܐܲܠܵܗܵܐ ܐܵܡܝܼܢ♰

ܟܲܢܵܦܸܠ   ܐܵܬܼ (ܗܵܕ)  ܝܲܘܿܡܵܐ ܐܲܕ ܝܼܠܹܗܝ ܥܲܪܘܼܒܬܵܐ 10 ܐܵܝܵܪ 2013 ܠܲܡܵܪܲܢ  ܕܲܟܼܵܪܵܐ ܬܲܠܝܼܬܼܵܝܼܵܐ ܠܲܫܘܿܢܵܝܼܵܐ ܡܲܚܘܿܣܝܼܵܐ  ܕܒܵܒܝܼ  ܝܲܕܝܼܕܵܐ : ܣܵܡܝܼ ܡܲܢܨܘܿܪ ܣܵܒܼܵܐ ܐܲܒܿܘܿܢܵܐ:  ܡܲܒܝܼܘܿܐܵܐ ܝܘܸܢ  ܐܵܢܵܫܵܐ  ܕܒܲܝܼܬܼܝ  ܒܗܵܕܝܼ ܓܘܼܢܚܵܐ ܪܵܘܿܪܒܼܵܐ  ܘܲܒܿܛܠܵܒܵܐ ܡܸܢ ܡܲܪܝܼܵܐ ܡܲܨܝܼܵܢܵܐ  ܬܵܐ  ܕܡܲܫܦܸܥ  ܒܵܒܲܢ ܣܵܡܝܼ ܒܪܲܚܡܬܹܿܚܝ  ܘܡܲܫܟܿܢܹܗܝ  ܒܲܓܘܿ  ܓܲܢܬܼܹܗܝ  ܪܲܘܿܝܚܵܐ  ܘܝܼܵܗܒܼܸܠ ܠܲܒܲܝܼܬܼܘܿܬܼܹܚܝ  ܣܲܒܼܪܵܐ ܘܡܲܣܝܼܒܪܵܘܼܬܼܵܐ ܐܵܡܝܼܢ ܀
                                                                     ܒܲܪܘܿܢܹܚ ܣܲܘܿܢܝܼ
                           بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين
يصادف هذا اليوم الذي هو الجمعة 10 ايار 2013 م  الذكرى الثالثة لرحيل  المغفور له ابي الغالي سامي منصور ساوا ابونا واعزي اهل بيتي بهذا المصاب الجلل وسائلين الباري القدير ان يغمر ابي سامي برحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه بالصبر والسلوان  امين
                                                                             أبنه  سوني


   

143

 مسيحيو بابل.. رسالة سلام وصمام أمان للوحدة الوطنية    

عنكاوا كوم/جريدة الصباح العراقية    
           
 09/5/2013 12:00 صباحا

 دعواتهم للرب أن يحفظ العراق من كل مكروه
 الحلة – محمد عجيل
 رغم الهجمة الإرهابية الشرسة التي يتعرض لها العراق، إلا أن مكوناته بقيت محافظة على نسيجها الاجتماعي وهي تؤكد كل يوم تلاحمها في الحفاظ على المكتسبات السياسية التي أنجزت في ظل العشر سنوات من عمر التغيير الذي شهده العراق.
وفي محافظة بابل التي تنوعت مكوناتها من مختلف الطوائف والمذاهب والأديان، يثبت المسيحيون كل يوم انهم جزء لا يتجزأ من هذا الوطن المعطاء، وهم في كل أحد من كل أسبوع يقيمون قداسا في كنيسة مريم العذراء، يدعون من خلاله للرب ان يحفظ العراق وأهله.

تمسك دائم

 يقول عطا متي إن المكون المسيحي في بابل
 رغم أقليته، إذ لا تتعدى العوائل المسيحية
 أربعين عائلة، إلا انه أكد تمسكه في هذه الأرض وقدرته في أن يصبح عاملا مؤثرا في خلق أرضية اجتماعية صالحة كي يعيش بها الجميع وهذا نابع من قناعة المكون في أنه جزء مهم من هذا الشعب المعطاء الذي يعيش في محافظة يعود تاريخها الى آلاف السنين.
وأشار متي في حديثه لـ"الصباح"، الى أن "المسيحيين في بابل يلعبون دورا في التأثير على عوامل حفظ النسيج الاجتماعي في المحافظة، إذ لدينا علاقات طيبة جدا مع أشقائنا في ديوان المحافظة ومجلسها الموقر فضلا عن علاقاتنا الطيبة مع الأجهزة الأمنية".

تواصل وحضور

 من جانبه أكد نوزاد حفظي أن "هناك تواصلا في حضور المسؤولين للاحتفالات السنوية والأسبوعية التي تقيمها كنيسة مريم العذراء التي تتوسط مدينة الحلة الفيحاء، وهذا نابع من رغبة الجميع في مدّ يد التعاون مع كل المكونات"، وأضاف: "لقد حصلنا في السنوات الماضية من الحكومة المحلية على عدد من المشاريع التي نفذت في الكنيسة منها بناء قاعة احتفالات جديدة وهذا يجعلنا نشعر بأننا أمام مسؤولية مشتركة في الحفاظ على العراق البلد الذي لن نجد بديلا عنه في كل أصقاع الارض".
ورفض حفظي الدعوات التي تطلق لهجرة المسيح الى بلدان اخرى او إقامة اقليم مسيحي في حوض سهل نينوى، قائلا إن تلك الدعوات لا تمت للوطنية بصلة، نحن باقون في بابل الوطن الذي جمعنا وشهد ولادتنا حتى وان كانت متعسرة لكننا على ثقة من ان الاوضاع ستتحسن وستكون دعاوتنا للرب مجابة في ان يحفظ شعب العراق من كل مكروه.

دعوات للتكاتف

 ودعا بيان رامي الذي يعمل بالقوى الأمنية في المحافظة كل مكونات الشعب من مسيح وصابئة ومسلمين الى الالتفاف حول الدستور والعملية السياسية كونها الأساس في تأمين حياة افضل للعراقيين، وناشد الجميع الى نبذ العنف كونه يولد الكراهية بين اطياف الشعب العراقي.
وعبرت سارة روفائيل "موظفة في تربية بابل" عن أملها في أن يعيش العراق فترة سعيدة في ظل تكاتف أبنائه، رافضة ما ينشر في الشارع من أفكار مسمومة لخدمة اجندات لا تخدم الشعب العراقي.
يذكر ان المكوّن المسيحي كان قد شارك في الانتخابات المحلية التي جرت في المحافظة بقوة وصوّت لصالح إحدى القوائم التي تمتلك شعبية كبيرة في بابل، ويصف تلك المشاركة نوري شفيق بأنها تعبير عن التفافنا حول العملية السياسية.
      

144
 البطريرك عيواص: لإطلاق سراح المطرانين فوراً وإلى التشبث بالأرض    



عنكاوا كوم /جريدة الجمهورية اللبنانية 

تلا أمين السر البطريركي، متى الخوري، كلمة بطريرك انطاكية وسائر المشرق والرئيس الاعلى للكنيسة السريانية الارثوذكسية في العالم، مار اغناطيوس زكا الاول عيواص، لمناسبة عيد الفصح، جاء فيها: "ان الاحداث الجارية تحتم علينا العمل لمواجهة التحديات معا مسلمين ومسيحيين بالايمان بالله تعالى وبثقتنا بأنفسنا ومحافظتنا على وحدتنا الوطنية، وانه مهما تقلب الزمن سنظل معا يدا بيد نحمي بلادنا الغالية ونصون وحدة شعبنا الاصيل حول معتقداته وقيمه الوطنية".

واضاف الخوري، خلال قداس أقيم في كاتدرائية مار جرجس للسريان الارثوذكس في دمشق، احتفل به النائب البطريركي بدمشق، الاسقف بولس السوقي، "يحز في نفوسنا ونحن نحتفل اليوم بعيد الفصح المجيد غياب المطرانين الجليلين يوحنا ابراهيم متروبوليت حلب للسريان الارثوذكس وبولس يازجي متروبوليت حلب والاسكندرون وتوابعهما للروم الارثوذكس المختطفين وذنبهما فقط أنهما يخدمان رسالة المحبة والسلام والخير"، مطالبا الجهات الخاطفة بـ"اطلاق سراح المطرانين فورا"، داعيا المواطنين لـ"الصلاة من أجلهما ومن أجل جميع المخطوفين والمفقودين ليعودوا الى أهلهم وذويهم بالسلامة".

وتابع "ما يجري اليوم على أرضنا في سوريا ولبنان وفلسطين والعراق ومصر دليل على محاولات أعداء الخير لتقليب الاخ على أخيه والجار على جاره".

ودعا البطريرك عيواص "مسيحيي الشرق وخاصة في سوريا الى التشبث بتراب الوطن ميراثنا الشرعي من أجدادنا وابائنا الذي ليس لاحد غيرنا أي حق فيه"، مضيفا "هذا وطننا ونحن فيه قبل مجيء المسيح وبعد مجيئه وجذورنا فيه عميقة لا يمكن اقتلاعها وسنظل راسخين فيه الى نهاية العالم".    


http://www.aljoumhouria.com/news/index/70609

145
  النجيفي يهنئ المسيحيين الارثوذكس في العراق والعالم بمناسبة حلول عيد الفصح المجيد   



   عنكاوا كوم /الفرات نيوز/بغداد   

  هنأ رئيس مجلس النواب اسامة عبدالعزيز النجيفي،اليوم الاحد، المسيحيين الارثوذكس في العراق والعالم بمناسبة حلول عيد الفصح المجيد.

وقال النجيفي في بيان له تلقت وكالة {الفرات نيوز} نسخة منه اليوم الاحد انه" يطيب لي ان اتقدم نيابة عن اعضاء مجلس النواب واصالة عن نفسي بأحر التهاني وعظيم التبريكات الى الشعب العراقي من ابناء الطائفة المسيحية الارثوذكسية بمناسبة حلول عيد الفصح المجيد".

واكد ان" المسيحيين جزء اصيل من الشعب العراقي وهم يشاركون جميع اخوانهم العراقيين في بناء البلد وارساء دعائم الاستقرار فيه متمنين لهم احتفالات هانئة وممارسة لطقوسهم بحرية وامان، آملا من كل العراقيين بالتأزر والتلاحم للعبور بالبلاد الى ضفة الامان والاستقرار والرخاء".انتهى
   

146
  "نيويورك تايمز": المسيحيون في سوريا يجدون أنفسهم عالقين في وسط القتال   



النشرة  اللبنانية:

         أشارت صحيفة "نيويورك تايمز" إلى ان "العنف ضد المسيحيين السوريين بدأ يتصاعد في محافظة الحسكة الواقعة في شمال سوريا، والتي تضم عشرات الآلاف من المسيحيين السريان، وتضم هذه المنطقة المعروفة محلياً بإسم الجزيرة منطقة رأس العين والقامشلي والمالكية"، مضيفةً انه "مع إحتدام الصراع على السلطة بين قوات الحكومة والثوار العرب في الجيش السوري الحر والمقاتلين الأكراد، وجد المواطنون المسيحيون أنفسهم عالقين في وسط القتال، وعلى الرغم من إندلاع القتال بصورة متقطعة، خضعت المنطقة إلى حالة من الفوضى وإنعدام القانون".
وفي تقرير تشرته الصحيفة، نقلت عن القس غابرييل أكيوز من مدينة ماردين التركية قوله: "إن الجماعات المسلحة تقوم بإختطاف السوريين وإحتجازهم للحصول على فدية، ويرتكبون العديد من الانتهاكات،  وهذا هو السبب الذي يدفع السريان للفرار من البلاد، حيث وصل خلال الأسابيع القليلة الماضية مئات اللاجئين المسيحيين إلى تركيا، ومن المنتظر أن يصل عشرات الآلاف من المسيحيين حال وقوع المنطقة التي يهيمن عليها الآن الأكراد تحت سيطرة الميليشيات العربية".
وأضافت أن "المسيحيين الفارين لم يذهبوا إلى مخيمات اللاجئين المشيدة على الحدود التركية، إنما توجهوا إلى الأديرة في مدينة ماردين ومديات في طور عبدين، وهي منطقة عتيقة في جنوب شرق تركيا تقع على مقربة من الحدود وتعد معقلاً تاريخياً للكنيسة الأرثوذكسية السريانية".
   

http://www.elnashra.com/news/show/613157/%D9%86%D9%8A%D9%88%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%83-%D8%AA%D8%A7%D9%8A%D9%85%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%AD%D9%8A%D9%88%D9%86-%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7-%D9%8A%D8%AC%D8%AF%D9%88%D9%86-%D8%A3%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%87%D9%85-%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%8A%D9%86-

147
  إيلاف فصح سوريا قيامة مؤجّلة : لا عيد لا قداديس فالبلد ينزف   



         بدأ عدد كبير من عناصر الشرطة والأمن السورية حماية أماكن العبادة المسيحية تحسبًا لانفجارات قد تستهدفها، عشية عيد الفصح لدى الطوائف الشرقية، التي عبّر أبناؤها السوريون عن حزن لعدم تمكنهم من المشاركة في الطقوس الكنسية بسبب الخوف.

--------------------------------------------------------------------------------

دمشق: منذ أكثر من عامين، يخيّم جوّ من الحزن على الطوائف المسيحية الشرقية في سوريا، حيث ألغيت الاحتفالات، ولم تشارك سوى قلة في طقوس الجمعة العظيمة خوفًا من وقوع تفجيرات.

ويحتفل مسيحيو الطوائف الشرقية في سوريا بعيد الفصح، الذي يصادف الأحد بغصّة وخوف من التفجيرات وأعمال العنف، التي تنتشر في معظم أنحاء البلاد. ولم يشارك السوريون الجمعة في طقوس يوم الجمعة العظيمة.

تقول شذى، وهي ربة منزل تقطن في جرمانا قرب دمشق، لوكالة فرانس برس، "لن أجرؤ على الذهاب إلى الكنيسة هذا المساء... فأنا أخشى الانفجارات". وتضيف "تم إلغاء الاحتفالات.. الأولاد لن يشاهدوا الكشافة وهم يقومون بعرض في الطريق، كما في السابق".

العنف يردع الصلاة
ويقطن جرمانا سكان مسيحيون ودروز، وشهدت المنطقة تفجيرات عدة خلال الأشهر الأخيرة أوقعت عشرات القتلى والجرحى.
ويقول يوسف (30 عامًا)، الموظف في شركة أجنبية، إن الكثيرين لن يشاركوا في الصلوات "لأن العنف لا يتوقف".

يضيف الرجل، الذي يقيم في حي التجارة في جنوب دمشق، "هذا الصباح عند الفجر، سمعت صوت انفجار قوي، وتبين أنه ناتج من احتراق خزان الكيروسين في مطار دمشق، بحسب ما سمعت لاحقًا عبر نشرات الأخبار التلفزيونية".

وأعلن بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا يازجي (سوري الجنسية) أنه لن يتلقى التهاني بالعيد بسبب خطف أسقفين في منطقة حلب (شمال) لا يزالان قيد الاحتجاز، وأحدهما شقيقه مطران حلب للروم الأرثوذكس بولس يازجي.

وخطف يازجي مع مطران حلب للسريان الأرثوذكس يوحنا إبراهيم في 22 نيسان/إبريل أثناء عودتهما من تركيا إلى حلب. وقالت مصادر كنسية إنهما كانا يفاوضان من أجل الإفراج عن كاهنين آخرين مخطوفين.

البلد ينزف
 في حلب، يقول أنطوان (47 عامًا) الذي يعمل طبيبًا، إن "الجو حزين" في المدينة، مضيفًا "للسنة الثالثة على التوالي، نحتفل بعيد الفصح في أجواء من الحزن، لأن البلد ينزف". ويوضح أن صلاة الجمعة ستقام "على نية المطرانين المخطوفين". ويتابع "سنصلي من أجل عودتهما بالسلامة، نحن نؤمن بقيامة يسوع وقيامة سوريا".

أما في حمص (وسط)، فتتمسك رلى سلام (طالبة) بالأمل. "المسيحيون باقون رغم كل المآسي التي يعانونها والوسائل المستخدمة لطردنا". وتتابع "نحن مصممون أكثر من أي وقت مضى على مكافحة التطرف. نحن أصحاب هذه الأرض، ونحن متجذرون فيها منذ آلاف السنين". واتخذت السلطات تدابير أمنية مشددة في محيط الكنائس في العاصمة.

إجراءات أمنية
 ويروي صاحب متجر صغير يسكن حي القصاع في وسط دمشق، أن "الطرق المؤدية إلى الكنائس قطعت يوم خميس الأسرار أمس. ويحمي عدد كبير من عناصر الشرطة والأمن أماكن العبادة المسيحية. الا ان عدد الذين شاركوا في الصلوات قليل جدا".

ويرى جبرائيل الموظف في شركة خاصة في دمشق ان "العيد يقتصر على الصلوات، لان النزف مستمر في بلادنا"، مضيفا "الوضع يزداد خطورة". في بيروت التي توجه اليها عدد من السوريين المسيحيين للاحتفال بالعيد، تقول هالة انها استأجرت شقة لتمضي فيها بضعة ايام. "جئت لاهدئ اعصابي، ولالتقي ابني الذي يعمل في قطر".

وتتابع "هنا، الحياة طبيعية. احاول ان انسى الكابوس الذي نعيشه في سوريا لبعض الوقت". ويشكل المسيحيون خمسة في المئة من سكان سوريا.
- See more at: http://elaph.com/Web/news/2013/5/809663.html?entry=articleTaggedArticles#sthash.6JjAcHK4.dpuf 

148
  البلد اون لاين : المسيحيون العرب ... ضحايا الاحتلال والربيع العربي       


  لأنّ المسيحيين لم يحملوا السلاح 

             
د.نسيب حطيط, الجمعة 3 مايو 2013 07:16

بعدما أعلن المسيحيون قيامة السيد المسيح(ع) قرر اليهود-الصهاينة مطاردته بعد محاولة الصلب واستمروا بالثأر من أتباعه في فلسطين والعراق ولبنان وسورية ومصر.

بشر السيد المسيح (ع) برسالته في فلسطين وأعلن معجزته الأولى في قانا وانتظرته أمه العذراء(ع)على تل مغدوشة ، وانتظره الصهاينة فلاحقوه الى قانا وارتكبوا مجزرة قانا الأولى والثانية، وقبلهما عاثوا في كنيسة المهد فسادا والقيامة والمسجد الأقصى وما زالوا يحفرون لهدم الاثنين وبناء الهيكل المزعوم.

طرد الفلسطينيون من أرضهم مسيحيين ومسلمين ولم يبق من المسيحيين سوى عشرات الآلاف فقط وحاولوا شراء أراضيهم والوقف المسيحي لاستئصالهم من الجذور وفتح الطريق أمام المحافظين الجدد أي المسيحيين الصهاينة والاسلاميين الجدد و(السلفية التكفيرية).

جاؤوا الى لبنان العام1975بحجة حماية المسيحيين من المقاومة الفلسطينية وتركوهم على السياج الشائك في الجنوب أو في مستوعبات حديدية وتورط بعض المسيحيين فكان التصحر المسيحي في لبنان وهاجر أكثرهم وتقلص نفوذهم السياسي أيضا.

لاحقهم الصهاينة الى العراق عندما احتل المحافظون الجدد العراق العام2003 فدمرت كنائسهم وقتلوا وهاجر أكثر من مليون مسيحي ويكاد المسيحيون أن ينقرضوا من العراق على أيدي جماعات اسلامية تكفيرية متطرفة صنعها الأميركيون ومولها العرب باسم القاعدة وأخواتها.

واستمر الصهاينة بمطاردة السيد المسيح(ع)وأتباعه الى سورية باسم الديمقراطية والاصلاح فجاءت (جبهة النصرة) وقتلت وكفرت الجميع ، الشيعة والعلويين والمسيحيين والدروز والعلمانيين حتى السنة من مؤيدي النظام ، ولأن المسيحيين لم يحملوا السلاح وهم أقلية كانوا الأكثر وضوحا في الخسارة والتهجير وآخر فصول العنف خطف المطرانين يوحنا ابراهيم بولس اليازجي ، لاخافة المسيحيين فاذا كانت البطريركية لا تستطيع حماية مطارنتها ورهبانها فكيف تحمي رعيتها؟ ولا تزال اسرائيل(اليهودية) تتابع عملية اجتثاث المسيحيين لتطهير الشرق منهم ثأرا لقيامة المسيح(ع)وما زالت تثأر من رسول الله محمد(ص) واسقاطه حصن خيبر في الجزيرة العربية فأتت بجحافل التكفيريين من قلب الجزيرة لتطعن الاسلام من داخله بفكر تكفيري وقاتل من جهاد والنكاح الى السيارات المفخخة الى الذبح وشوي الرؤوس!

يترافق ذلك مع أحداث العنف الطائفية في مصر بين المسلمين والأقباط والهدف واحد لا مسيحيون في قلب الدولة اليهودية المفترضة او حولها ، ولا اسلام أصيل في فلسطين ولا اسلام أصيل في المحيط لا بد أن يعود الهيكل المزعوم يقوم ملك اسرائيل على العرب بعدما تعهد أوباما بحمايتها ودعمها بالسلاح وتقسيم البلاد المحيطة بها لتبقى الأقوى.

لا اصلاح ولا ديمقراطية للعرب ،المهم النفط في العراق وسورية والخليج ، فليبق الملوك والأمراء مع أحفادهم في الخليج المهم أن يبقى النفط بيد الأميركي، فليقسم السودان ولتعلن دولة مسيحية في الجنوب طالما أن النفط هناك.

فالنفط يحمي الأقليات أو يهجرها النفط، يحمي الملوك والرؤساء أو يسقطهم، النفط يصنع الثورات أو يصادرها أو يقتلها النفط يصنع السلام أو الحرب!

لسنا ضد الاصلاح ومقاومة الفساد لسنا ضد العدالة والديمقراطية ولكن لسنا فئران تجارب ديمقراطية تلقح بالديمقراطية وترعى في مساحات الفكر الصهيوني الغربي او التكفيري بعيدا عن المثل السماوية والقيم الأخلاقية فنحن أمة أصحاب حضارة ودين.

علينا نحن المسلمين حماية المسيحيين في الشرق لحماية حضارتنا المشتركة ومعتقداتنا الدينية مهددة، أمام الانحراف الفكري الغربي والغزو الصهيوني عبر الاعلام والسينما والتكفيريين.

أيها الأخوة المسيحيون

لستم ضعفاء فلا تهاجروا من أوطانكم، فان هاجرتم ستصبحون أرقاما بلا هوية، وكائنات تأكل وتشرب وتنام وعندها لن يقوم المسيح(ع)ثانية في نفوسكم فقاوموا ولا تتكلوا على حكم(الاخوان).

نحن واياكم مسلمين ومسيحيين نستطيع الانتصار وطرد اللصوص من المسجد الأقصى وكنيسة القيامة، وهزيمة التكفيريين ولا تخافوا من الشهادة فالتاريخ يكتب بالتضحيات والا ستعود مجزرة الابادة الأرمنية على يد العثمانيين الجدد وستطاولنا جميعا .... فلنقاوم لنحقق الانتصار.   

   

http://www.albaladonline.com/ar/NewsDetails.aspx?pageid=80282

149
  جريدة السفير: المسيحيون من دون خطيئة نُرجم بحجر         


  يجد عدد كبير من المسيحيين النازحين أن الأحداث تدعوهم إلى بناء مستقبلهم بعيداً
عن المنطقة (أرشيف)   


مادونا سمعان

لم يكن خطف مطراني حلب بولس اليازجي ويوحنا إبراهيم في سوريا منذ أكثر من أسبوع هو السبب الرئيسي لعزم عدد من السوريين المسيحيين النازحين إلى لبنان على البقاء فيه، والمحاولة بشتى الوسائل للحصول على تأشيرة هجرة إلى أي دولة أجنبية غربية.
فالحادثة لم تشكّل أكثر من دليل دامغ على «صوابية» قرارهم بـ«اللاعودة» إلى الديار، وقد قرنت الشكّ باليقين بأنهم مجموعة لم يعد مرحّبا بها، من قبل «صنّاع» الثورة وأطراف النزاع.
في العلن، يتحدث السوريون المسيحيون عن الهاجس الأمني، فيلقون عليه اللوم بوصفه سبب النزوح والهروب وطلب الهجرة. أما في السرّ، فهم يتهيّبون من «حكم سلفي أصولي» لا يعترف بشريك آخر لا في الوطن ولا في المستقبل العام للمنطقة.
أمّا الشراكة بالحكم، فهي حلم تخلوا عنه منذ زمن، ولو أنهم يذكرون، بين الحين والآخر، أنهم سكان الأرض الأصليون الذين لم يتركوا بلادهم لا مع ولادة الإسلام ولا مع نشوء أي من الحروب التي خبرتها المنطقة على امتداد التاريخ.
لكن الوضع يختلف اليوم مع ما عايشوه من قتل ودمار، وهو ما جعل المسافة بين لبنان الذي نزحوا إليه ووطنهم سوريا أبعد من المسافة بين لبنان وأي بلد آخر. حتى ولو كان عدد قليل منهم يعرب عن نيّته العودة، فإن الشروط التي يفصح عن بعضها ويخاف من البوح عن بعضها الآخر، تكاد تكون تعجيزية بالمقارنة مع النيّة الشديدة والمحاولات المتكررة، التي لم يستسلموا أمام فشلها، للهجرة بعيداً.
من غير المعروف بعد إن كان المسيحيون السوريون هم من أحكموا الحصار على أنفسهم، فأقفلوا باب العودة إلى سوريا بينما أبواب البلاد الغربية موصدة بوجوههم. هكذا، لم يعد من مكان يلجأون إليه سوى لبنان، وقد بات أشبه بسجن بالنسبة إليهم، يلهثون فيه وراء لقمة العيش ويختبئون في قراه ومدنه، ليس فقط من أذرع الجزارين في سوريا، بل أيضاً من أي إحصاء قد يشملهم.
لهذا السبب، كما لأسباب أخرى، لا يصل إلى هؤلاء النازحين عينات الإغاثة بشكل منتظم وكاف، بينما يقعون في بعض الأحيان فريسة بعض الجمعيات والمنظمات الأهلية الطائفية، فتستجدي التمويل باسمهم من دون أن تعمد، بالضرورة، إلى مساعدتهم.
حتى الساعة، لم تعمد الكنائس، لا الشرقية ولا الغربية، إلى إعانة النازحين المسيحيين بشكل منهجي ومنتظم، فلم تشرّع لهم أبواب أديارها، ولم تقدّم لهم شيئاً من محصول حقولها. لم تشملهم إلا بخطابات تذكّر بضرورة الحفاظ على المسيحية المشرقية وعلى شرق متنوّع، أتت على لسان رؤسائها.
ربما تنتظر الكنائس أن تكتمل صورة الشرق الأوسط الجديد التي يرسمها الغرب. لكن المؤكد هو أن المسيحيين باتوا يدركون أن الدور الذي ظنوا طويلاً أنهم مؤتمنون عليه لبث روح التغيير في المنطقة وإرساء الديمقراطية، سبقتهم إليه جهات أخرى هبّت رياحها بما لا تشتهيه سفنهم.
ما من جهة في لبنان تملك رقماً دقيقاً أو شاملاً حول أعداد النازحين السوريين المسيحيين فيه (يبلغ عدد المسيحيين في سوريا نحو مليونين من أصل 23 مليون نسمة). ففي «المفوضية العليا لشؤون اللاجئين» تسجّل 2777 نازحا مسيحيا، يشكلون 0.9 في المئة من مجموع النازحين السوريين. تعرف المفوضية أن الجزء الأكبر منهم غير مسجّل لديها. وتقدّر «الرابطة السريانية» عدد النازحين المسيحيين من سوريا بنحو عشرة آلاف، يعيش عدد قليل منهم في أديار أو تجمعات صغيرة، بينما ينتشر معظمهم في المدن والقرى حيث استأجروا منازل أو يقيمون لدى أقارب لهم.
نزح المسيحيون من حلب وجوارها، فيما هرب عدد أقل منهم من دمشق ومحيطها. وهم، على اختلاف طبقاتهم الاجتماعية، يعتبرون أن إقامتهم في لبنان ستطول، لأن العودة إلى سوريا مرهونة بوقف القتال وإعادة إعمار البلاد. وبينما يضعون الهجرة نصب أعينهم، يحاول عدد كبير منهم العمل في لبنان، فيما قلوبهم تتأرجح بين تصفية الأعمال وبيع الأملاك في سوريا وبين المحفاظة عليها. وهم في ذلك يحاولون «الاستفادة» من تجربة المسيحيين العراقيين والأقباط في مصر متخوّفين من «استكمال عملية التطهير» في المنطقة، وفق ما يقوله أحدهم.
تشبه حالهم اليوم حال القديسة بربارة التي هربت متخفيّة في الحقول والبراري خوفاً من عقاب أبيها الوثني. وهم يرتدون اليوم أقنعة يحاولون من خلالها إخفاء الكثير من الحقائق والمخاوف. يبدّلون أسماءهم أولاً، فلا يفصحون عنها، ويرفضون الحديث في السياسة. حتى قصة نزوحهم يخضعونها لمقصّ الرقابة الذاتية وهم يرغبون بتقرير مصائرهم كأفراد وليس كجماعة، متخوفين من أن تفرض عليهم خيارات جماعية لا يريدونها، مثل التوطين أو اللجوء السياسي.
طبقات وخيارات
هربت غالبية المسيحيين من سوريا بسبب استهداف مناطقهم مباشرة، على ما يقوله ابن حلب تيودوروس، أما الآخرون فمكثوا في مناطقهم «بانتظار القرارات الكبيرة». والقرارات الكبيرة، بالنسبة للمسيحيين، هي تلك التي يمكن أن تؤدي إلى تهجيرهم من البلاد العربية على غرار مسيحيي العراق ومصر (وإن بدرجة أقلّ)، وأنهم لم يتلمسوا استهدافاً مباشراً لهم بعد.
نزح إلى لبنان من طاوله القصف، فقضى على منزل أو مكان عمل أو مدرسة... حلّ بعضهم ضيوفاً لدى أقارب وأصدقاء في البداية، لتختلف مصائرهم وتتبدل وفق واقع الحال المادي، الذي حدّد لهم في الأصل إمكان النزوح إلى لبنان أو البقاء وتحمّل المخاطر الأمنية.
يقول الدكتور ريمون، وهو طبيب متخصص في الجهاز الهضمي نازح من حلب إلى بيروت، أن فقراء الحال ليس لديهم الخيار وهم عاجزون عن النزوح بسبب الكلفة المادية. رأي لا يوافقه عليه الجميع على أساس أن الأملاك، من أراض وعقارات وغيرها، هي في الغالب ما يجعل مسألة ترك الوطن صعبة.
لكن الخوف المسيحي جعلهم بمنأى عن هذه المعوقات، فلا الماديات أخرّت من نزوح الفقراء ولا الأملاك والأشغال أبقت متوسطي الحال والأغنياء في مناطقهم، مفضلين الأعناق على الأرزاق.
ففي لبنان مسيحيون فقراء يبحثون عن لقمة عيش فلا يلقونها لا من خلال جهة دينية، ولا من خلال ربّ عمل جديد. بل هم يعيشون كل يوم بيومه، وجلّ ما يرجونه أن يعطيهم خبزهم كفاف يومهم، وأن ينجّهم الربّ من الشرير.
تروي وفاء أنها لم تحصل على خبزها ولا نجت من الشرير، لأن بكاء ليلى، طفلتها الصغيرة التي لم تكمل شهرها الثامن، لم يلق آذاناً صاغية ولا قلوباً ترأف بها. فأمها التي ما زالت تبحث عن عمل بعد موت زوجها في سوريا، تنقّلت بين سبعة أماكن قبل أن تلجأ إلى دير في كسروان. حاول رجال لبنانيون وسوريون التحرّش بها ، وكادت طفلتها تسرق منها لولا تدخّل أحد المارة في سوق جونيه. هو اقتادها إلى ذاك الدير وهي اليوم تعيش بحسب ما توفره لها إحدى الجمعيات. إلا أن كلّ ذلك لا يقيها الغضب من المصير المجهول والمستقبل الذي لم تعد تملك حتى القدرة على التخطيط له.
في المقابل، هناك نازحون مسيحيون قصدوا الفنادق الفخمة ولم يرضوا أن يتنازلوا حتى عن عطورهم، وهم يملكون حق تقرير المصير لأن البلاد الغربية تشرّع لهم الأبواب لاسيما إن حملوا إليها أعمالهم.
«أبعدوا شبح المفوضية»
تفصح المسؤولة الإعلامية في المفوضية دانا سليمان، أن فريق العمل يتواصل مع عدد من المطارنة والرهبان لحثّ النازحين المسيحيين على التسجيل لديها. تدرك أنهم «يخافون من أن يؤخذ هذا التسجيل كانتماء سياسي معيّن. لكن من الضرورة أن نصل إلى الأكثر حاجة منهم».
بالنسبة إليهم، ليس ذلك سبباً مقنعاً. يقول وائل، الأربعيني والأب لولدين: «أشارت المفوضية إلى انه لا أموال لديها تكفي لإغاثة النازحين السوريين عبر بيان صادر عنها، فكيف تركض وراءنا. هل فقط لأخذ معلومات عنا لبيعها لجهات نافذة؟ وطالما ليس هناك من تمويل فلماذا نلجأ إليها وننتظر أشهرا لكسب كيس أرز وكيس سكّر؟»
وائل، على غرار الشابة بانا، يرفض أن تعمد المفوضية إلى إعادة توطينهم في بلدان تختارها هي بحسب الطلب والكوتا، تماماً كما يرفضان أن تتحول طلبات الهجرة التي يتقدم بها المسيحيون إلى السفارات، إلى طلبات للجوء سياسي.
يحاول المسيحيون التمركز في المناطق اللبنانية المسيحية، وكان لزحلة والمتن وكسروان وبيروت حصّة الأسد منهم. قصدت غالبية المحتاجين منهم المطرانيات والجمعيات الدينية لنيل المساعدات فحصلوا على جزء زهيد «لم تستطع تلك الجهات تأمين أكثر منها».
سمع عدد كبير منهم بنشاط «منظمة كاريتاس» ليدركوا أن هذا النشاط مرتبط بفعل الشراكة بعمل المفوضية. يقول رئيس «كاريتاس» في لبنان الأب سيمون فضّول أن من ساعدتهم مؤسسته، بالشراكة مع المفّوضية، «هم 92 في المئة من المسلمين و4 في المئة من المسيحيين و2 في المئة مما يعرف بمختلف».
يضع فضول اللوم بداية على المسيحيين غير المسجلين في عدم وصول المساعدات إليهم، مؤكداً أنّ كاريتاس منظمة إنسانية ولا تعمل وفق الأديان.
ومن الجهات القليلة التي تعمل لإغاثة المسيحيين تحديداً، منظمة رفضت ذكر اسمها أشارت إلى أنها تواصلت مع الجهات المانحة من خلال تقديم خطة إغاثة لمدة ستة أشهر، وبفضل التمويل تقوم بمساعدة نحو ألف عائلة مسيحية. غير أن القيّمين على المنظمة لا يعرفون ماذا سيحّل بهؤلاء إن لم يتم رصد أموال كافية لضمان استمرارية الإغاثة عند انقضاء الأشهر الستة.
أما الأديار وبعض المطرانيات، فتعيل النازحين وفق ما يتيسّر لها من تبرعات ومن تمويل تحصده من رعاياها في الخارج.
مثلها، تجهد الرابطة السريانية، وجهات من الأشوريين والكلدان، لتشكيل لجنة لمتابعة أوضاع عدد من المسيحيين، إلا أن جهدها يرتبط ارتباطاً وثيقاً بما يأتيها من تمويل، وفق ما يقوله رئيس الرابطة حبيب افرام.
إلى ذلك، يسعى عدد من الجمعيات إلى استغلال وضع المسيحيين النازحين، فتعدهم بالمساعدات مقابل التوقيع على طلبات انتساب إليها، ثم تُحفظ الطلبات ولا تأتي المساعدات.
تجدر الإشارة إلى أن السناتور الأميركي فرانك وولف كان قد قام بزيارة إلى كل من مصر ولبنان واستمع إلى هواجس المسيحيين فيهما، لاسيما النازحين السوريين منهم، فاكتشف أن ما تمّ إرساله من أموال عبر جهات خاصة لإغاثة مسيحيين لم يصل إليهم.
بانتظار «الشرق الأوسط الجديد»..
مهما اختلف قول الدول الغربية وفعلها، يجد عدد كبير من المسيحيين النازحين أن الأحداث تدعوهم إلى بناء مستقبلهم بعيداً عن المنطقة. يسترجعون تجربة العراق اولاً، ومن ثم تجربة مصر، ويتوجسون من قيام نظام سوري جديد يقضم ما تبقى لهم من دور في سوريا.
بعضهم يسمي ما يحدث بالاضطهاد ويشير إلى أنه سوف ينتظر في لبنان حتّى اكتمال الصورة الجديدة لـ «لشرق الأوسط الجديد».
يؤكد الأب فضّول أنه لا يمكن الحديث عن اضطهاد للمسيحيين في سوريا، على الرغم من خطف مطرانين وقبلهما ثلاثة رهبان. فالقتل والدمار يطالان الجميع.
في المقابل، يرى إفرام أن الأحداث الجارية تؤدي إلى تهجير المسيحيين من منطقة الشرق. ولكنه لا يؤمن بوجود مخطط يشملهم أو يأخذهم بالحسبان، كونهم لم يعودوا جسراً لتحقيق مصالح الدول الغربية. يقول: «ما من ملف خاص بالمسيحيين، لا على طاولة الأوروبيين ولا على طاولة الأميركيين ولا حتى السعوديين، فنحن لسنا على بال أحد».
إلا أن المفكر الأب ميشال السبع يذهب إلى حدّ الكلام عن انتفاء الدور المسيحي في الشرق. «وقد حافظ المسيحيون على دورهم أولا عبر طرح المشروع القومي العربي مقابل السلاح العثماني، وثانياً من خلال التحول إلى جسر فعلي بين الدول الكبرى الغربية والنفط العربي. لكن مع تحول العلاقة بين الغرب والإسلام إلى علاقة مباشرة، بفضل تطور المدارس الإسلامية، وفشل إسرائيل في استخدام الورقة المسيحية كسلاح في وجه الإسلام، وجدت تل أبيب أن الحل لقبولها كدولة دينية هو العمل على انهيار الأنظمة العربية المعتدلة نسبياً واستبدالها بدويلات بزعامات إسلامية أصولية».
أمام ذلك الواقع يعتبر السبع أن بقاء المسيحيين السوريين مرهون بانتصار الإسلام المعتدل الذي يقبل الآخر».       


http://www.assafir.com/MulhakArticle.aspx?EditionId=2452&MulhakArticleId=1383819&MulhakId=5725

150
السجن 10 أعوام لبريطاني زود العراق بأجهزة مزيفة للكشف عن المتفجرات والأسلحة  


  عنكاوا كوم /روسيا اليوم  

أصدر القضاء البريطاني اليوم 2 مايو/أيار حكما بالسجن لمدة عشرة أعوام بحق المواطن البريطاني جيمس ماكورميك بتهمة بيع أجهزة مزيفة للكشف عن المتفجرات للحكومة العراقية وحكومات دول أخرى.وتقدر أرباح ماكورميك بـ 76 مليون دولار، فيما قال المدعون إن هذه الأجهزة كانت تعتمد على تصميم جهاز صغير يستخدم في البحث عن كرات لعبة الغولف.وكانت هيئة المحلفين في محكمة أولد بايلي قد أدانت ماكورميك البالغ من العمر 57 عاما في الأسبوع الماضي بتهمة الاحتيال.وقال قاضي المحكمة لدى تلاوته الحكم النهائي إن "الخدعة القاسية التي نفذها المتهم خلقت شعورا مزيفا من الأمن لدى العراقيين في حين أنها كانت سببا مباشرا في وقوع عدد غير معلوم من القتلى والجرحى".وأشار إلى أن المتهم نجح في كسب فوائد خيالية رغم أن الأجهزة المزيفة لم تكن لها أية فائدة.وكان يجري تسويق هذه الأجهزة للحكومات والهيئات الأمنية وتقديمها على أنها تكشف المتفجرات والمخدرات والعاج وحتى البشر.وتقدر أرباح ماكورميك في العراق وحده بحوالي 56 مليون دولار، كما كان له زبائن في جورجيا والنيجر وبلجيكا وحتى الأمم المتحدة للاستخدام في لبنان.واعترف المتهم أمام القضاء بأنه باع أجهزة للجيش المصري والشرطة الكينية ومصلحة السجون في هونغ كونغ وحرس الحدود في تايلاند.وأضاف أن أحد هذه الأجهزة استخدم لتفتيش فندق في رومانيا تمهيدا لزيارة رئيس أمريكي في التسعينيات.

http://arabic.rt.com/news/614555/


151
  البطيخ يكشف عن تلقي قضاء رشاوي للإفراج عن عناصر جماعة القاعدة   



عنكاوا كوم /وكالة أنباء الرأي العام 

وكالات- كشف رئيس الكتلة البيضاء، جمال البطيخ، عن تلقي قضاة مبالغ مالية كبيرة من أجل الإفراج عن عناصر جماعة القاعدة الذين يحاكمون بتهم تتعلق بالارهاب، مشيرا إلى أن على رئيس الوزراء نوري المالكي الانتباه الى هذا الأمر.

وقال البطيخ في تصريح صحفي ،اليوم الخميس،" ان هناك خللاً كبيراً في القضاء، فالقاضي عندما يكون فاسداً ويرتشي بمبالغ كبيرة ليُخرج على سبيل المثال عناصر القاعدة، ويغير المواد القانونية، تكون هذه طامة كبيرى". مبيناً ان هُناك صفقات تجري بين قضاه التحقيق والتمييز إذ يُتفق على ان يُحكم الاول لمدة عشرين سنة، بينما يرفع قاضي التمييز مادة الحُكم عن المحكوم اذا دفع له المبلغ الذي طلبه".

واضاف "ان القضاء كما تعودنا يجب ان تكون له مظلة واستقلالية بإعتباره المؤتمن على صيانة القانون وحقوق الناس، لذا إننا بحاجة للرجوع الى المسؤول الاول في الدولة، والذي هو رئيس الوزراء من اجل ان ينتبه الى مايجري في القضاء لأن مايجري رهيب".

واشار البطيخ الى ان القضاة يستفيدون من الاجواء الديمقراطية المتمثلة بإستقلال القضاء وعدم تدخل أحد به، لكن هم موظفون حكوميون يشكلون مافيات فساد على اناس بسطاء".

وتابع ان "اللجنة الخماسية الوزارية برئاسة الشهرستاني، وجدت العديد من السجاء الذين مضت سنة عليهم في السجون لكن الشرطة لم تفرج عنهم لانهم لم يدفعون لهم". مشيراً إلى أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا للحديث عن هذا الموضوع ويكشف عن بعض القضاة الذين يمتلك عليهم ادلة".ع/ح

http://alrayy.com/80978.htm

152
       الأمم المتحدة : شهر أبريل الماضي الأكثر دموية في العراق منذ 2008    
             

عنكاوا كوم /أنباء موسكو
كشفت بعثة الأمم المتحدة في بغداد في بيان، الخميس، أن شهر نيسان/أبريل كان الأكثر دموية في العراق منذ حزيران/يونيو 2008، حيث قتل الشهر الماضي 712 شخصا وأصيب 1633 بجروح.
وجاء في البيان أن أكثر الضحايا سقطوا في بغداد، ثم في محافظات ديالى وصلاح الدين وكركوك المتنازع عليها ونينوي والأنبار، وهي محافظات تسكنها غالبيات سنية وتشهد تظاهرات واعتصامات مناهضة لرئيس الوزراء نوري المالكي.
ونشرت بعثة الأمم المتحدة أرقامها بعد يوم من نشر حصيلة لوزارات الصحة والدفاع والداخلية العراقية أظهرت مقتل 205 أشخاص فقط جراء الهجمات في عموم البلاد على مدار الشهر الماضي.
وشهد العراق في نيسان/أبريل موجة أعمال عنف استهدفت أغلبها قوات الأمن وحملت طابعا طائفيا منذ اقتحام القوات الحكومية لاعتصام سني مناهض لرئيس الوزراء الشيعي المالكي في الحويجة غرب مدينة كركوك (240 كلم شمال بغداد).
ويشهد العراق منذ عام 2003 أعمال عنف يومية قتل فيها عشرات الآلاف، غالبا ما تحمل طابعا طائفيا، فيما يواجه رئيس الوزراء الشيعي الذي يحكم البلاد منذ 2006 اتهامات بتهميش السنة والتفرد بالحكم.

http://anbamoscow.com/world/20130502/382085598.html

153
  البطيخ يكشف عن تلقي قضاة رشاوي للإفراج عن عناصر القاعدة  

عنكاوا كوم / الفرات نيوز -بغداد

 كشف رئيس الكتلة البيضاء، جمال البطيخ، عن تلقي قضاة مبالغ مالية كبيرة من أجل الإفراج عن عناصر القاعدة الذين يحاكمون بتهم تتعلق بالارهاب، مشيرا إلى أن على رئيس الوزراء نوري المالكي الانتباه الى هذا الأمر.

وقال البطيخ لوكالة {الفرات نيوز} اليوم الخميس  ان "هناك خللاً كبيراً في القضاء، فالقاضي عندما يكون فاسداً ويرتشي بمبالغ كبيرة ليُخرج على سبيل المثال عناصر القاعدة، ويغير المواد القانونية، تكون هذه طامة كبيرى"، مبيناً ان "هُناك صفقات تجري بين قضاه التحقيق والتمييز إذ يُتفق على ان يُحكم الاول لمدة عشرين سنة، بينما يرفع قاضي التمييز مادة الحُكم عن المحكوم اذا دفع له المبلغ الذي طلبه".

واضاف ان "القضاء كما تعودنا يجب ان تكون له مظلة واستقلالية بإعتباره المؤتمن على صيانة القانون وحقوق الناس، لذا إننا بحاجة للرجوع الى المسؤول الاول في الدولة، والذي هو رئيس الوزراء من اجل ان ينتبه الى مايجري في القضاء لأن مايجري رهيب".

واشار البطيخ الى ان "القضاة يستفيدون من الاجواء الديمقراطية المتمثلة بإستقلال القضاء وعدم تدخل أحد به، لكن هم موظفون حكوميون يقيمون مافيات فساد على اناس بسطاء".

وتابع ان "اللجنة الخماسية الوزارية برئاسة الشهرستاني، وجدت العديد من السجاء الذين مضت سنة عليهم في السجون لكن الشرطة لم تفرج عنهم لانهم لم يدفعون لهم"، مشيراً إلى أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا للحديث عن هذا الموضوع "وأتابع بعض القضاة الذين لدي عليهم ادلة".

وتستشري في البلاد ظواهر سلوكية مستهجنة وغير مرغوب بها ومرفوضة شرعا وقانون وعرفا ومنها ظاهرة الفساد المالي والاداري الذي دب في كافة مفاصل الدولة ودوائرها ومؤسساتها حتى بات سلوكا يوميا لدى البعض سواء على مستوى الاشخاص او المجموعات او الاحزاب والتكتلات .

ويأخذ قانونيون على السلطات العاملة في البلاد تهاونها مع الفساد والمفسدين الذين باتوا عبارة عن افات تنخر جسد الدولة وتقتاد على قوت الشعب وثروات الوطن وخيراته، ويشيرون الى وجود ضعف في تعامل المؤسسة القضائية مع هذا الملف الخطير . انتهى2.

 

154
  رئيس الوزراء : جيش العشائر ميليشا تمول من الخارج



فض رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي تشكيل جيش العشائر من قبل المعتصمين في المحافظات الغربية والشمالية وقال ان ذلك الجيش هو ميلشيا تمول من الخارج لتنفيذ اجندات معروفة المالكي قال في كلمه له خلال مؤتمر عشائري اقامته وزارة الداخلية في بغداد مخاطبا المعتصمين بالقول انتم لا تشكلون شيئا في مواجهة الحكومة لو لا حِرصَنا على الدم العراقي  ووصف رئيس الوزراء نوري المالكي الخطب التي يلقيها علماء الدين وقادة التظاهر من منصات الاعتصام في محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين بانها كلام طائفي غريب على ذوق العراقيين وقال ان بعض المندسين يستعرضون داخل ساحات الاعتصام باسلحتهم وعندما تتصدى العشائرُ لهم يقولون انها ميليشياتٌ لانها وقفت الى جانبِ الجيش

http://www.samaraatv.com/?p=5491

155
 نبش قبر الصحابي حجر بن عدي في سوريا ونقل جثمانه الى مكان مجهول  





  عنكاوا كوم /اين الاخبارية   

اعلن تنظيم ما يسمى بـ[ الجيش الحر في سوريا ] التابع لتنظيم القاعدة نبش قبر الصحابي حجر بن عدي ونقل جثمانه الى مكان مجهول.

وذكرت تنسيقية الثورة السورية في ريف دمشق على صفحتها على موقع [تويتر] " هذا مقام حجر بن عدي احد مزارات الشيعة في عدرا البلد  قام ابطال  الجيش الحر بنبش القبر ودفنه بمكان غير معروف  بعد ان اصبح  القبر مركز  للشرك بالله الحمد لله والله ينصر ابطال الجيش الحر ".

وكان الجيش الحر في سوريا قام بتهديم مرقد الصحابي الجليل “حجر ابن عدي” في منطقة  مرج عدرا .

و حُجْر بن عدي الملقب بالأدبر، وكنيته أبو عبد الرحمن، ويُعرف بحجر الخير وبحجر بن الأدبر تمييزاً له من ابن عمه حجر بن يزيد الموصوف بحجر الشر الذي شهد صفين في جيش معاوية.

وذكر بعض رواة العلم أنه وفد إلى النبي [ص] مع أخيه هانئ بن عدي، وشهد القادسية، وهو الذي فتح مرج عذرى، وكان في ألفين وخمسمائة من العطاء وكان من أصحاب الامام علي بن أبي طالب [ع] ، وشهد معه الجمل.

وفي (أسد الغابة) كان من فضلاء الصحابة، وكان على كندة بصفين وعلى الميسرة يوم النهروان، وشهد الجمل أيضاً مع علي (عليه السلام) وكان من أعيان أصحابه.

وقتله معاوية بن أبي سفيان سنة 51 هـ في عذراء مع ستّةٍ من أصحابه، وذُكر أنّ ابناً له كان آستُشهِد معه. وحُجر هو أوّل مَن قُتل صبراً في الإسلام، وقد أحدث قتلُه استياءً بين المسلمين. أمّا قبره فأصبح مزار مشهود يقصده المسلمون.انتهى
 
http://www.alliraqnews.com/index.php?option=com_content&view=article&id=79849:2013-05-02-08-15-46&catid=46:2011-05-04-11-14-07&Itemid=77

156
الخزاعي: لقد كشر الارهابيون في سوريا عن انياب حقدهم باستهدافهم مرقد الصحابي الجليل حجر بن عدي 



{بغداد:الفرات نيوز} قال نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي ان الارهابيين في سوريا كشروا عن انياب حقدهم باستهدافهم مرقد الصحابي الجليل حجر بن عدي.

ونقل بيان لمكتب نائب رئيس الجمهورية تلقت وكالة {الفرات نيوز} نسخة منه اليوم الخميس عن الخزاعي القول انه "لقد كشر الارهابييون في سوريا عن انياب حقدهم على صحابة رسول الله صلى الله علية واله وسلم باستهدافهم مرقد الصحابي الجليل حجر بن عدي".

يذكر ان مجموعات إرهابية في سوريا هدمت قبر الصحابي الجليل حجر بن عدي في منطقة مرج عدرا وقامت بنقل رفاته الى مكانٍ مجهول   .

كما استنكر رجال دين من مختلف المذاهب قيام مجموعات تنتمي الى ما يسمى بالجيش الحر في سوريا بهدم ونبش قبر الصحابي حجر بن عدي .انتهى
http://www.alforatnews.com/index.php?option=com_content&view=article&id=39389:2013-05-02-11-49-41&catid=36:2013-03-27-10-35-00&Itemid=53

157
المالكي: تقسيم العراق سيشعل حرباً لا نهاية لها 


عنكاوا/شبكة عراقيون للاعلام 

حذر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي من ان نجاح محاولات تمزيق العراق ستؤدي الى حرب لا نهاية لها، معتبرا ان الخطر على البلاد اليوم يأتي

من المنطقة وتحدياتها الطائفية.

وحذر المالكي في كلمة خلال المؤتمر الثاني لرؤساء العشائر العراقية في بغداد اليوم الاربعاء من اجندات ومخططات خارجية تسعى لادخال الحرب الطائفية الى العراق وتقسيمه الى كانتونات بشكل سيخسر معه الجميع شيعة وسنة واكرادا ودعا الى حكومة شراكة سياسية لاطائفية.

وقال ان دخول الطائفية من المنطقة الى العراق سيضيع العراق ومواطنيه، مشيرا الى ان البلاد تشهد الان عمليات القضاء على القاعدة والمليشيات والخارجين على القانون وهي تؤكد على عزيمة العراقيين على مواجهة اعدائهم.

واكد رئيس الوزراء العراقي ان مشكلتنا الان اصبحت اكثر تعقيدا مما كانت عليه في السابق، لذلك نحتاج الى جهد استثنائي جديد، مشيرا الى ان ما يواجهه العراق اليوم هو نتيجة افرازات تأتيه من المنطقة.

واضاف المالكي ان المشكلة الطائفية في المنطقة تفرز على العراق مخاطر يجب معالجتها والتصدي للرياح الشريرة الاتية من الخارج وشدد بالقول "ان الطائفية مصدرة الينا" لانها تريد تفتيت الدول العربية والاسلامية وتدخل الى العراق من باب الطائفية لكن العراق لن يذهب اليها.

واكد المالكي ان المخاطر في العراق هي امتداد لمخاطر تعيشها المنطقة تريد ان يوجه المواطنون العراقيون اسلحتهم لصدور بعضهم. واشار الى ان المنطقة انتقلت من الطائفية بين الشيعة والسنة الى تصارع شيعي شيعي وسني سني قائلا "ان ما نعيشه من اصوات غريبة عن العراق حاليا هي ضد مواطنيه وحيث نسمع الان في ساحات التظاهر نداءات للطائفية في مواقف تحشيدية سيئة".

وحذر من اموال ومخبرات خارجية تسعى لكي يقاتل العراقي اخيه الاخر من خلال التحريض على الجيش والشرطة وتشكيل جيوش للعشائر خارجة على القوانين.

وهاجم المالكي مجلس النواب العراقي الذي يتراسه اسامة النجيفي القيادي في القائمة العراقية قائلا انه يشكل الان اكبر عقبة امام عمل الحكومة لاصلاح اوضاع البلاد .

واشار الى ان مسؤولين كبارا حولوا المؤسسات التي يتولوها الى ساحات تناحر طائفي في البلاد ، قائلا "ان المسؤول لايجب ان يمثل طائفته اوقوميته وانما عراقيته الوطنية".

واعتبر ان الشراكة الوطنية تحولت الى محاصصة بغيضة تعيق عمل الدولة "واصبح لدينا رؤساء جمهوريات بدل رئيس جمهورية واحد ورؤساء وزارات بدل واحد ورؤساء برلمان بدل رئيس واحد".

واشتكى المالكي من عدم وجود تعاون بين السلطة التشريعية التي يمثلها مجلس النواب والسلطة التنفيذية الممثلة بالحكومة وقال ان السلطتين تخوضان حربا هائلة وفشلا كبيرا يعيق اداء الدولة ووصف ذلك بالامر الخطير الي يتطلب حسمه من خلال حكومة اغلبية سياسية وطنية لاطائفية تمثل فيها جميع مكونات الشعب العراقي.

وشدد المالكي على ضرورة تعديل الدستور لانهاء المحاصصات والتقاسمات في المسؤوليات والتي لاتقوم على اسس صحيحة. واكد رفضه لانشاء الاقاليم على اسس طائفية محذرا من ان هذا الامر يشكل فتنة لانه يرتبط بمشاريع خارجية معادية للعراق.

وشهدت محافظات بغداد وديالى والموصل والانبار خلال الايام الاخيرة عمليات تفجير استهدفت مساجدها واستهدافات بالاغتيالات لائمتها ومؤذنيها الامر الذي اطلق نداءات من مسؤوليها ومواطنيها لتحريم الدم العراقي ونبذ النهج الطائفي وضرورة إجراء تحقيقات نزيهة وشفافة حول هذه الحوادث ودعوة السياسيين الى تقديم مزيد من التنازلات حقنا للدم العراقي.

 http://iraqiuon.com/index.php/permalink/4314.html

158
  رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يرفض تشكيل جيش العشائر من قبل المعتصمين في المحافظات الغربية والشمالية     



عنكاوا كوم /الشرقية-بغداد

: رفض رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي تشكيل جيش العشائر من قبل المعتصمين في المحافظات الغربية والشمالية وقال ان ذلك الجيش هو ميلشيا تمول من الخارج لتنفيذ اجندات معروفة المالكي قال في كلمه له خلال مؤتمر عشائري اقامته وزارة الداخلية في بغداد مخاطبا المعتصمين بالقول انتم لا تشكلون شيئا في مواجهة الحكومة لو لا حِرصَنا على الدم العراقي  ووصف رئيس الوزراء نوري المالكي الخطب التي يلقيها علماء الدين وقادة التظاهر من منصات الاعتصام في محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين بانها كلام طائفي غريب على ذوق العراقيين وقال ان بعض المندسين يستعرضون داخل ساحات الاعتصام باسلحتهم وعندما تتصدى العشائرُ لهم يقولون انها ميليشياتٌ لانها وقفت الى جانبِ الجيش.

http://www.alsharqiya.com/?p=50785

159
الأمم المتحدة: 2345 عراقيا قتلوا وجرحوا في نيسان 2013 وهو الأكثر دموية منذ حزيران 2008    



عنكاو كوم / المدى برس- بغداد    

       
أعلنت بعثة الأمم المتحدة في العراق، اليوم الخميس، أن شهر نيسان 2013 كان الأكثر دموية منذ شهر حزيران 2008، وأكدت أن ما لا يقل عن 2345 عراقيا سقطوا بين قتيل وجريح في أعمال عنف طالبت مناطق متفرقة من البلاد، لافتة إلى أن محافظة بغداد قتل فيها العدد الأكبر من الضحايا.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في العراق ( يونامي) في بيان تسلمت ( المدى برس)، نسخة منه، إن "شهر نيسان كان الأكثر دموية منذ  شهر حزيران عام 2008، إذ قُتل ما مجموعه 712 شخصا وأصيب 1633 آخرون جراء أعمال العنف والإرهاب".

وأضافت البعثة أن "عدد القتلى من المدنيين بلغ 595 شخصا، بينهم 161 من قوات الشرطة، فيما بلغ عدد الجرحى 1438 شخصا بينهم 290 من قوات الشرطة، مشيرة إلى أن "117 شخصا من منتسبي قوات الأمن العراقية قتلوا وأصيب 195 آخرون  خلال الشهر ذاته".

وأكدت البعثة أن "العاصمة بغداد كانت المحافظة الأكثر تضررا حيث بلغ مجموع الضحايا من المدنيين 697 شخصا (211 قتيلا 486 جريحا)، تلتها محافظات ديالى وصلاح الدين وكركوك ونينوى والأنبار".


 

160
  صلاة تضامنية في العراق من أجل إحلال السلام في الشرق الأوسط    



عنكاوا كوم /بغداد - أبونا    

 من أجل إحلال السلام في شرقنا العزيز، نرجو التضامن مع كنيسة مار يوسف للسريان الكاثوليك

في المنصور  وبرعاية الخوري بيوس قاشا بالصلاة والدعاء والتمسك بثوب العذراء القديسة مريم من أجل إحلال السلام في شرقنا العزيز

 وذلك يوم الخميس المصادف 2 أيار 2013 من الساعة 6-8 مساءً.نرجو من الجميع المشاركة معنا، فالصلاة هي الطريق الوحيد الذي ينقذنا من

هذا الواقع الأليم.
 لجنة "سنة الإيمان" في رعية مار يوسف للسريان الكاثوليك المنصور - بغداد - العراق
  

161
  قيادي كبير في ائتلاف المالكي يتوعد ابناء بغداد ” اذا ما اشتعلت حربا اهلية فلن يبقى سنيا في العاصمة لانها شيعية وهو ما اثبتته الانتخابات     


  عنكاوا كوم / Samaraa TV

  افاد النائب عن ائتلاف دولة القانون عدنان الشحماني بأن بغداد شيعية وهو ما اثبتته الانتخابات المحلية التي افرزت نتائج تفيد باغلبية ساحقة عكس القوائم السنية التي لم تحقق شيء,
وقال الشحماني في حديث جانبي عندما كان جالسا في كافتيريا البرلمان : ان الحرب الاهلية ستحرق الاخضر واليابس متوعدا بتفريغ بغداد من اي سني ,
واضاف : ان قطاعين من قطاعات مدينة الصدر سيكون كافيا لابادة السنة في بغداد لانهم اقلية وهو ما اظهرته نتائج الانتخابات,
وكان عضو كتلة المواطن النائب عن/التحالف الوطني/ علي شبر، اتهم جهات خارجية (لم يسميها) بأنها تريد إعادة الطائفية الى البلاد مرة أخرى، وجعل أشبه بما يجري في سوريا من خلال ضرب القوات العسكرية او تفاقم ازمة التظاهرات، مشيراً الى أبناء المناطق الغربية والجنوبية يرفضون تطبيق ما تريده هذه الجهات.
 

163
  فيديو مؤلم لـ تفجير ميسان ( العمارة ) اليوم   

          فيديو مؤلم جداً للتفجير الذي حدث اليوم بتاريخ 29-4-2013 في محافظة ميسان الذي ادى الى استشهاد واصابة اكثر من 36 عراقي .. المشاهد مؤثرة جداً لذلك ينصح بعدم مشاهدته من قبل اصحاب القلوب الضعيفه على هذا الرابط :

http://www.shakwmakw.com/%d9%81%d9%8a%d8%af%d9%8a%d9%88-%d9%85%d8%a4%d9%84%d9%85-%d9%84%d9%80-%d8%aa%d9%81%d8%ac%d9%8a%d8%b1-%d9%85%d9%8a%d8%b3%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%85%d8%a7%d8%b1%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%8a/

 

164


أود التنبيه بان القس الظاهر في هذة الصورة هو الاب ميسروب  كابرئيليان راعي كنيسة الارمن الارثدوكس(كنيسة الميدان)في باب المعظم- بغداد

165
  البنك المركزي: لا توجد نية في الوقت الحالي لحذف الاصفار من العملة     



عنكاوا كوم /Samaraa TV

اكد البنك المركزي العراقي، الخميس، أنه لا توجد نية في الوقت الحالي لهيكلة العملة وحذف ثلاثة أصفار منها، نافية الأنباء التي تحدثت بهذا الشأن. وقال البنك في بيان نقله مكتبه الاعلامي ، ان “بعض وسائل الإعلام تداولت تصريحات عن نية البنك المركزي العراقي إعادة هيكلة العملة وحذف ثلاثة أصفار منها”، مضيفاً “في الوقت الذي يؤكد فيه البنك أنه الجهة الوحيدة والمرجع للتصريح عن مثل هذه الأمور يشير إلى عدم وجود نية لهيكلة العملة وحذف الاصفار في الوقت الحالي”. وكانت وسائل إعلام محلية تناولت، قبل أيام، خبراً مفاده بأن إجراءات هيكلة العملة العراقية وحذف الاصفار منها ستبدأ قريباً، معتبرة أن ذلك سيقود إلى تطوير التعاملات النقدية والاقتصادية الدولية في تطور جديد على صعيد العملة العراقية.

166
جماعة دينية متشددة تحاصر ثلاث مؤسسات إعلامية في بغداد وتعتدي على العاملين فيها بالضرب 



عنكاوا كوم /Samaraa TV

أعلن صحافيون يعملون في ثلاث صحف عراقية، اليوم الاثنين، تعرض مقار مؤسساتهم تعرضت إلى هجوم من قبل جماعة دينية متشددة قامت بتكسير مكاتب وأجهزة المؤسسات والاعتداء على زملائهم الموجودين فيها بالضرب المبرح، وفيما اكدوا ان المهاجمين بعضهم  من رجال الدين، بينوا ان عددا من زملائهم تعرضوا إلى اصابات شديدة وان احدهم تم رميه من سطح المبنى، في حين حمل مرصد الحريات مرصد الحريات الصحفية الاجهزة الامنية هذا الاعتداء.

 وقال المحرر في جريدة (البرلمان) اليومية، يونس العراف، ، انه “في الساعة الواحدة ما بعد ظهر اليوم جاءت مجموعة بعضهم من رجال الدين “شيوخ” لتقابل رئيس التحرير وجرى نقاش بين الطرفين بشان خبر نشر في صفحات الجريدة في عددها اليوم يتحدث عن رجل الدين الشيعي محمود الصرخي”.

واشار الى ان “الخبر كان يحمل عنوان (يطالب بريع العتبة الحسينية واحتلالها.. الصرخي يستقر في كربلاء مع 300 الف من انصاره)”.

وتابع ان “رئيس تحرير الجريدة اخبر هذه المجموعة بان الخبر منقول من احدى وكالات الانباء لكنهم لم يقنعوا بذلك، وبعد نقاش طويل غادروا المكان”.

وأضاف انه “بعد مغادرتهم بدقائق هاجمتنا مجموعة تتكون من 50 شخص اغلبهم من الشباب ووجوههم مكشوفة يحملون “قامات وسكاكين”، وأكثرهم مراهقون صغار السن بملابس مدنية (رياضية وجلابيب)”.

وبين المحرر في الجريدة البرلمان ان “المسلحين اعتدوا علينا بالضرب والشتائم حطموا محتويات مبنى الجريدة وكان عدد كادر الجريدة المتواجدون حين الهجوم ثمانية اشخاص”.

ولفت إلى أن “المهاجمين المجهولين قاموا بضرب حارس الجريدة بالسكاكين على ضهره لكن اصابته كانت بسيطة”، مستدركا ان “احد زملائنا حاول الهرب منهم الى سطح المبنى فلحقه شخصان وقاموا برميه من السطح المبنى على ارتفاع خمسة امتار واصيب على اثرها بكسرين في قدميه وهو الان راقد في المستشفى”.

واكد ان “جريدة البرلمان ستوقف اصدارها ليومي الثلاثاء والاربعاء بسبب تعرض محتوياتها واغراضها للتخريب”.

واكد “القوات الامنية لم تتدخل على الرغم من ان مبنى الجريدة يقع على بعد امتار قليلة من السفارة التركية  في منقطة الوزيرية  وسط بغداد التي تحاط بقوات امنية كبيرة”.

وذكر انه “بعد ان غادر المهاجمين مكان الجريدة اتصلنا بالقوات الامنية التي جاءت الينا واكتفت بأخذ الافادات فقط”.

و ولفت الى انه “بعد ساعات من الحادث اتصلت بنا اطراف من جماعة الصرخي تعتذر عن هذا التصرف وطلبت منا عدم اعطاء حجم اكبر للموضوع″.

167
  تعرض مطار بغداد الدولي للقصف بقذائف الهاون     



عنكاوا كوم /Samaraa TV

افاد مصدر امني، الاثنين، بتعرض مطار بغداد الدولي لقصف بقذائف الهاون، دون ان يحدد عددها. وقال المصدر ان “عدد من قذائف الهاون سقطت في محيط مطار بغداد الدولي”، مرجحا “انطلاقها من قرية البكرية القريبة من منطقة الغزالية المحاذية للطريق الدولي الرابط بين العاصمة والانبار غرب بغداد”.

واضاف ان قذائف الهاون سقطت في محيط مطار بغداد الدولي دون معرفة الخسائر “.

وكان مصدر امني قد اكد في وقت سابق تعرض منطقتي الغزالية وابو غريب الى قصف بقذائف الهاون دون ذكر حجم الخسائر

168
  انتشار قوات امنية تساندها قوات ترتدي الزي الاسود وتعرف باسم قوات سوات في مناطق جنوب وجنوب غربي العاصمة بغداد   



عنكاوا كوم /Samaraa TV

انتشر قوات امنية تساندها قوات ترتدي الزي الاسود وتعرف باسم قوات سوات في مناطق جنوب وجنوب غربي العاصمة بغداد وقالت مصادر مطلعة ان القوات انتشرت وبشكل واسع في مناطق البياع وحي العامل والشرطة الرابعة والخامسة واضافت المصادر ان القوات قامت بنصب السيطرات وتفتيش السيارات ماادى الى حدوث زحام مروري في المناطق التي شهدت انتشارا امنيا هذا ونفذت قوات امنية تساندها قوات من سوات في حي الري حملة دهم وتفتيش لم تعرف اسبابها .

169
عمليات الانبار :ثلاثة متورطون بقتل الجنود الخمسة بينهم اللافي ومحمد ابوريشه وقصي الزين


عنكاوا كوم /Samaraa TV

اعلنت قيادة عمليات الانبار اسماء ثلاثة من المتورطين بقتل الجنود الخمسة في محافظة الانبار .

وذكرت قيادة عمليات الانبار في بيان صحفي ان ” المتحدث باسم المعتصمين سعيد اللافي ومحمد خميس ابو ريشة وقصي الزين متورطون بقتل الجنود الخمسة يوم السبت الماضي “.

يذكر ان 5 من افراد الجيش العزل قد قتلوا واصيب اخر بجروح  السبت الماضي بهجوم مسلح اثناء رجوعهم الى بيوتهم للتمتع بالاجازة قرب ساحة الاعتصام في مدينة الرمادي .

وعلى اثر الهجوم دعت قيادة عمليات وشرطة الانبار شيوخ العشائر والمعتصمين الى التعاون في اعتقال المنفذين محددة مهلة 24 ساعة لذلك وبخلافه ” فانها ستحرق الاخضر واليابس . على حد تعبيرها ، ثم تم تمديد المهلى الى [24] ساعة اضافية تنتهي اليوم. 

واعلن عدد من شيوخ عشائر محافظة الانبار انسحاب نحو نصف المعتصمين ومخيماتهم من ساحات الاعتصام في مدينة الرمادي بعد حادثة مقتل الجنود الخمسة ومعظمهم من ابناء العشائر في الانبار .

من جانبه أعلن قائد عمليات محافظة الانبار الفريق الأول الركن مرضي المحلاوي امس عن البدء بملاحقة المسلحين المسؤولين عن مقتل خمسة من افراد الجيش قرب ساحة الاعتصام في الانبار  .

وقال المحلاوي  ان ” مهلة الـ[24] ساعة التي منحت للمعتصمين لتسليم قتلة الجنود الخمسة تم تمديدها بعد اجراء مفاوضات مع شيوخ عشائر الانبار الذي شخصوا وسلموا لنا اسماء الجناة وتتم الان عملية ملاحقتهم وتقديمهم للعدالة “.

وأضاف ان ” المفاوضات مازالت جارية مع شيوخ العشائر حول الموضوع لحين اعتقال المسؤولين عن الجريمة

http://www.samaraatv.com/?p=5355

170
صلاة لجميع الطوائف المسيحية في دمشق على نية المطرانين المخطوفين 


         
عنكاوا كوم /أيلاف 


دمشق: اقيمت بعد ظهر الاحد في دمشق صلاة مشتركة لجميع الطوائف المسيحية من اجل الافراج عن المطرانين اللذين خطفا قبل ستة ايام في شمال سوريا.

وذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) ان "صلاة مشتركة لجميع الطوائف المسيحية اقيمت في كنيسة الصليب بدمشق من اجل احلال السلام في سورية وعلى نية الافراج عن المطرانين بولس يازجي متروبوليت حلب والاسكندرون وتوابعها للروم الارثوذكس ويوحنا ابراهيم متروبوليت حلب للسريان الارثوذكس اللذين اختطفتهما مجموعة ارهابية مسلحة في ريف حلب".

وناشد مطران السريان الاورثوذكس جان قواق خلال الصلاة "اخوتنا بالمواطنة التوقف عن القتل والخطف والمتاجرة بالانسان كسلعة سواء عبر جعله درعا بشريا في القتال او سلعة مقايضة مالية او سياسية".

كما توجه الى الخاطفين "لنقول لهم ان من تم اختطافهما هما رسولا محبة في العالم يشهد لهما عملهما الديني والاجتماعي والوطني".

واوضح المطران لوقا الخوري من بطريركية الروم الاورثوذكس ردا على سؤال للتلفزيون السوري الرسمي الذي نقل مقتطفات من وقائع الصلاة مباشرة على الهواء ان المطرانين خطفا عندما توجها للتفاوض مع المجموعة الخاطفة من اجل الافراج عن رجلي دين آخرين لم يسمهما.

وقال "هذا الصباح اقمنا القداديس في كل كنائسنا وصلينا من اجل ان يكون الرب مع من افتقدناهم وهم المطرانان بولس اليازجي ويوحنا ابراهيم والكاهنان اللذان ذهبا ليفرجا اسرهما ولكن اسرا وغيبا عنا في هذه الاعياد المباركة".

واحتفلت طائفة الروم الاورثوذكس الاحد بعيد الشعانين وتحتفل بعيد الفصح الاحد المقبل.

واضاف الخوري "نحن كرجال دين لا نحب الا السلام والعطاء والتضحية من اجل الآخر"، مضيفا "نرجو... ان نكون في سوريا منتصرين على الشر والاعداء وكل من يريد خراب سوريا".

وخطف المطرانان في قرية كفر داعل في ريف حلب، ما اثار تنديدا دوليا واسعا.

والمطران يازجي هو شقيق بطريرك انطاكيا وسائر المشرق للروم الارثوذكس يوحنا العاشر يازجي.

ويشكل المسيحيون في سوريا وغالبيتهم من الارثوذكس خمسة بالمئة من عدد السكان البالغ 23 مليون نسمة.


http://www.elaph.com/Web/news/2013/4/808677.html?entry=arab

171
ميليشيا «الحر» تُهدد 9000 مسيحي من أهل القصير: إرتحلوا


  عناصر من الميليشيات المسلحة 

عنكاوا كوم / شبكة عاجل الإخبارية 

أوردت قناة روسيا اليوم الناطقة باللغة الإنكليزية تقريرا أشارت عبره إلى وجود تهديدات متزايدة لمسيحيي سوريا خصوصا بعدما أجبر نحو 9000 مسيحي من مدينة القصير على البحث عن أماكن يلجؤون إليها بعد تهديد تلقوه من قبل قائد للميليشيات المسلحة وهوعبد السلام حربة.

وقال القناة: توافدت كثير من التقارير أن تهديدا أعلن عبر بعض المآذن في المدينة تضمن ما يلي: "على كل المسيحيين الرحيل من القصير خلال ستة أيام، وتنتهي هذه المدة يوم الجمعة"

الإنذار, وحسبما أكده بعض من القساوسة الكاثوليك أثناء خروجهم من القصير، هو شاهد جديد على استفحال خطر المتطرفين في الميليشيات المسلحة غير الراغبين بالعيش بسلام مع المسيحيين.

وأضاف القناة مسلحين اقتحموا يوم الأربعاء الماضي كنيسة القديس الياس في القصير وقاموا بتدنيسها.


http://www.breakingnews.sy/ar/article/16436.html

172
تركيا وقطر تبدآن بتمويل "النقشبندية"



عنكاوا كوم /قراءات

بدأت قطر وإلى جانبها تركيا بتقديم الدعم المالي إلى "جيش الطريقة النقشبندية"، الذي أعلن الخميس انه وجه "جهد عملياته" نحو العاصمة بغداد،

فيما تبنى الهجمات المسلحة التي تستهدف قوات الجيش العراقي في المناطق الغربية من البلاد. ويرى مراقبون أن الفرصة باتت سانحة الآن لقطر وتركيا من أجل التدخل في الشأن العراقي على غرار تدخلهما في الشأن السوري وما نتج عنه من حرب طاحنة تدور في سوريا منذ أكثر من سنتين.

وكشف مصدر امني بارز عن "تقديم قطر وتركيا الدعم المالي لـ(جيش الطريقة النقشبندية) و(جبهة النصرة) لمواجهة القوات الأمنية بعد حادثة الحويجة، في خطوة لإشعال الحرب في العراق كما حصل في سوريا".

وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه إن "هذه المجاميع الإرهابية بدأت تتسلم التمويل المالي والأسلحة المقدمة من قطر وتركيا عبر إقليم كردستان بواسطة قوات خاصة من الإقليم".

وأشار إلى أن "البلد يسير نحو منزلق خطير، لاسيما وأن بعض شيوخ العشائر ورجال الدين في المحافظات الغربية يعملون حاليا على تشريع الحرب الأهلية دينيا وإدخالها ضمن سياق الفتاوى الشرعية والإفتاء بإراقة الدماء"، مبدياً استغرابه من هذه الممارسات.

وكان "جيش النقشبندية" الذي يقوده المطلوب للقضاء العراقي عزة الدوري قد أصدر بياناً الخميس الماضي قال فيه انه "وجه أوامره لجميع تشكيلاته ومن معها بتوجيه جهد عملياتهم باتجاه عاصمتنا الحبيبة بغداد الرشيد، حيث سنضرب بلا هوادة، وبيد من حديد على رؤوس الخونة والعملاء الصفويين أعداء العروبة والإسلام"، بحسب البيان.

173
تحرك كردي للاستيلاء على مناطق عربية فــي كـركــوك



عنكاوا كوم /قراءات

كشف مصدر سياسي مطلع عن وجود تحرك كردي للاستيلاء على بعض المناطق المتنازع عليها في كركوك من خلال الزحف نحو مناطق عربية,

كاشفاً عن تقديم حكومة الإقليم الدعم للجماعات المسلحة التي تسعى لعزل المنطقة الغربية والاستيلاء عليها.

وقال المصدر إن "الكرد قاموا بتقديم الأسلحة للجماعات المتطرفة التي تسعى لعزل المنطقة الغربية والهيمنة عليها", مبينا أن "اغلب عوائل الساسة وشيوخ العشائر في الانبار والموصل وصلاح الدين وكركوك قد انتقلت إلى عمان وتركيا مؤخرا في إشارة إلى النوايا السيئة التي يضمرونها للعملية السياسية خاصة وإنهم يريدون حماية عوائلهم والمجازفة بأرواح الآخرين خلال الحرب التي يعملون على نشوبها بدفع إقليمي".

وبين المصدر أن "الكرد لا يهمهم ما يحصل وما يصيب تلك المناطق العربية كونهم يسعون إلى تحقيق مكاسب خاصة بالاستفادة من الخلافات الحاصلة في كركوك".

174
نواب دولة القانون: مسلحو الرمادي قطَّعوا أحد أبنائنا بالسيف واذا لم تعلن عشائر الأنبار البراءة من القتلة فسنثأر له 



عنكاوا كوم /قراءات

أكد نواب ائتلاف دولة القانون في محافظة ذي قار أن مسلحين مجهولين بمدينة الرمادي "قطَّعوا" جنديا من ابناء محافظتهم بالسيف،

ودعوا عشائر محافظة الانبار إلى "التبرؤ" من القتلة والتعاون مع القوات الامنية لتسليمهم، مهددين بأن عشائر محافظة ذي قار "ستثأر له" إذ لم يتم تسليم الجناة.


وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون في ذي قار، صادق الركابي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع عدد من نواب دولة القانون في المحافظة في مبنى البرلمان إن "عناصر من القاعدة وفلول حزب البعث قامت قبل خمسة أيام في الرمادي باستهداف أثنين من عناصر الجيش العراقي عندما كانا ينقلون معدات للسدود وقاموا بأحراق الناقلات التي تحمل المعدات"، مضيفا أن "الارهابين عندما هجموا على الناقلة وجدوا جندين أحدهما من الرمادي فقاموا بإسعافه والثاني من محافظة ذي قار ويدعى حميد القرغولي قاموا بتقطيعه بالسيف".

وطالب الركابي السلطات القضائية والتنفيذية  بـ"أنزال أشد العقوبات  بالقتلة"، كما طالب عشائر الانبار بالتعاون مع السلطات الامنية لتسليم القتلة الطائفيين"، مشددا على أن عشائر ذي قار قد تعمد الى اخذ حق ابنها بنفسها في حال عدم تحرك عشائر الانبار لاعتقال الجناة".

وأشار الركابي إلى أن "عشائر ذي قار تنتظر موقف مشرف من عشائر الأنبار في الوقت الذي تلتزم فيه الصمت على جرحها المؤلم"، مطالبا اهالي محافظات الغربية بـ"موقف شجاع لإيقاف فلول الإرهابين".

وتابع الركابي "عندما يعلن السياسيون أن من يحمل السلاح الأن هو ليس إرهابي وإنما من أبناء العشائر فيجب على العشائر ان تعلن براءتها وبحسب العرف العشائري من هؤلاء القتلة".

وأعلن  معتصمو الأنبار، اليوم الأحد الـ28 من نيسان 2013،  براءتهم من قاتلي الجنود بالقرب من ساحة الاعتصام في محافظة الانبار، يوم امس السبت، وأكدوا أنهم ضد أي اعتداء على الجيش ما لم يعتدِ عليهم، وفي حين أبدوا رغبتهم بالتعاون مع القضاء من أجل الوصول إلى قتلة الجنود، اتهموا وسائل إعلام تابعة للحكومة بالتحريض ضدهم من أجل تكرارا سيناريو الحويجة في ساحة اعتصام الأنبار، محملين الحكومة المسؤولية عن الحادث جملة وتفصيلا.

 وكان قائد شرطة محافظة الانبار اللواء هادي كسار رزيج، نفى اليوم الأحد، حديث رئيس مؤتمر صحوة العراق احمد ابو ريشة عن اعتقال اثنين من قتلة الجنود قرب ساحة اعتصام الرمادي أمس السبت، وأكد أن شرطة الأنبار متمسكة بالمهلة المعطاة للمعتصمين بتسليم الجناة والتي ستنتهي بعد ظهر اليوم، مهددا بـ"اجراء حازم وقاتل" في حال عدم تسليمهم بعد إنتهاء المهلة.

 وشهدت الانبار، أمس السبت، مقتل أربعة عناصر في الجيش غير مسلحين يعتقد أنهم "كانوا خارج الخدمة" وذلك على على يد مسلحين كمنوا لهم بالقرب من ساحة الاعتصام في الرمادي، فيما نجا معاون قائد شرطة الأنبار للشؤون الإدارية العميد عبد خلف جدعان من محاولة اغتيال بهجوم مسلح نفذه مجهولون بأسلحة رشاشة وقاذفات (أربي جي 7)، على موكبه لدى تفقده أحدى نقاط التفتيش في منطقة جويبة، شرقي الرمادي، اسفر عن إصابة احد عناصر حمايته، كما أختطف مسلحون مجهولون سائق شاحنة محملة بالطحين الايراني، متجهة إلى سوريا، غربي الرمادي،( 110 كم غرب بغداد)، كما قتل لاعب كرة وقدم أصيب آخر بهجو مسلح نفذه مجهولون في منطقة الشهداء جنوبي الفلوجة.

 وأثارت حادثة مقتل الجنود الأربعة ردود فعل كبيرة، إذ هدد رئيس الحكومة نوري المالكي يوم أمس بعدم السكوت على ظاهرة قتل الجنود قرب ساحات التظاهر، داعيا المتظاهرين السلميين إلى "طرد المجرمين" الذين يستهدفون قوات الجيش والشرطة العراقية مطالبا علماء الدين وشيوخ العشائر بــ"نبذ" القتلة، كما امهل قائد عمليات الأنبار الفريق مرضي المحلاوي  قادة الاعتصامات في المحافظة 24 ساعة لتسليم قتلة الجنود الخمسة، وهدد إذا لم تسلموهم فسيكون "لكل حادث حديث"، كما هدد قائد شرطة الأنبار اللواء هادي بـ"خرق الاخضر باليابس في حال عدم تسليم القتلة، واكد أن قوات الشرطة جاهزة لسحق رؤوس قتلة الجنود وهي بانتظار الاوامر من بغداد متهما قناة فضائية يمتلكها الحزب الاسلامي بـ"الترويج للإرهاب".

 كما دفع الحادث عدد من العشائر إلى الانسحاب من ساحة الاعتصام إذ أكد أمير عشائر الدليم ماجد السليمان ، أمس السبت، ( 27 نيسان 2013)، أن عشائر البو فراج والبو عساف والبو فهد والبو سودة والبو علي الجاسم انسحبت من ساحات الاعتصام في الرمادي والفلوجة  احتجاجا على الجريمة القذرة التي ارتكبت بحق الجنود العزل"، مؤكدا أن "تلك العشائر هدمت خيمها في ساحات الاعتصام.

وتشهد محافظة الأنبار، مركزها مدينة الرمادي، منذ اقتحام ساحة اعتصام الحويجة، الثلاثاء 23 نيسان 2013، هجمات مسلحة ضد عناصر الجيش والشرطة، إذ أعلنت وزارة الدفاع العراقية، أول أمس الأربعاء، 24 نيسان 2013، أن "إرهابيين مع متظاهرين" في الأنبار قاموا بقتل وإصابة ثمانية من جنودها في الهجوم الذي استهدف آلية تستخدم لنقل الدبابات والمدافع وعربة هامر، والسيطرة على سيارة من نوع (بيك اب) تابعة للشرطة ومركب عليها سلاح مقاوم للطائرات وذلك على مقربة من ساحة اعتصام الرمادي، وبينت أن الجنود مع آلياتهم كانوا من ضمن فريق هندسي يقوم ببناء سدود ترابية لحماية الأراضي العراقية من خطر انهيار سدود في سوريا.

http://www.qeraat.org/news.php?action=view&id=4295

175
مندوب عربي دولي مشترك للملف العراقي على غرار المندوب العربي الدولي المشترك الى سوريا الاخضر الابراهيمي 


الغربية نيوز - وكالات

 تبحث جامعة الدول العربية تعيين مندوبٍ عرب دولي مشترك للملف العراقي على غرار المندوب العربي الدولي المشترك الى سوريا الاخضر الابراهيمي. وقالت مصادر دبلوماسية عربية ان مشاوراتٍ حثيثة تجري الان في الجامعة العربية لاختيار المندوب الدولي العربي المشترك للمسألة العراقية بعد توافق الدول العربية في الجامعة مع الامم المتحدة بهدف بَدء اتصالاتٍ مع جميع الاطراف العراقية بعد التطورات الخطيرة والسريعة التي يشهدها العراق على خلفية الاَحداث الدامية التي وَقعت في عدد من مدن البلاد واستمرار الازمات السياسية فيه. وأضافت المصادر أن المشاورات داخل الجامعة العربية تَجري مع شخصية دبلوماسية رفيعة سيتم ارسالها الى العراق /مشيرة إلى أن هذا الاجراء جاء بسبب التطورات الخطيرة في أوضاع العراق وما يجري من أحداثٍ قد تؤدي إلى مزيد من عدم الاستقرار.
و كانت منظمة الامم المتحدة اَصدرت بيانا تحذيريا شديد اللهجة قالت فيه ان العراق عند مفترق طرق وهو يتجه نحو المجهول ما لم يتم اتخاذ اجراءات حاسمة وفورية وفعّالة لوقف دوّامة العنف من الإنتشار بشكل أوسع. ونقل بيان الامم المتحدة عن رئيس بعثتها في العراق مارتن كوبلر قوله ان المنظمة الدولية توجه نداء عاجلا لضبط النفس وقيام القادة العراقيين بمبادرات جريئة وفورية من أجل السلام. ودعا البيان الاممي الحكومة العراقية الى إجراء تحقيق شامل وشفاف في أحداث الحَويجة وتقديم منتهكي حقوق الانسان الى العدالة وختم البيان الاممي بالقول ان الاشتباكات التي وقعت مؤخراً وأسفرت عن مقتل وجرح المئات من الأشخاص في جميع أنحاء العراق تثير مخاوف حقيقية من انتشار العنف على نطاق واسع.


http://www.algharbiyanews.com/index.php?page=article&id=175830

176
نائب مسيحي: العملية السياسية قد تخرج من أيدي قادة الكتل


  عنكاوا كوم /الاخبارية 

بغداد(الاخبارية).. توقع النائب المسيحي خالص ايشوع، ان تخرج العملية السياسية من أيدي السياسيين ، مشيراً الى ان الكتل السياسية تقاطع

مجلس النواب و 'العراق يحترق'.

وقال ايشوع في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء): إن جلوس القادة السياسيين أصبحت 'امنية' لكل العراقيين، مشيراً الى ان البلد في 'منزلق'

بسبب تلك الأزمات.

وأضاف: أن كل الكتل السياسية تتمنى السيطرة على تلك الخلافات لذلك لابد من القادة السياسيين الجلوس على طاولة الحوار بدون شروط

مسبقة .

وتوقع النائب المسيحي : ان تخرج العملية السياسية من أيدي السياسيين في حال عدم الاسرع بحل الازمة، وتابع ايشوع: ان الكتل السياسية

تقاطع مجلس النواب و 'البلد يحترق'.

وكان عضو كتلة الاحرار النائب عن /التحالف الوطني/ مشرق ناجي،طالب السياسيين عدم التدخل في الأزمة الحالية وترك المراجع الدينية

والعشائر تطويق تلك الأزمة، قائلاً: كما نتمنى ان تكون الانتخابات فاتحة خير لانهاء الصراعات لكن الانتخابات انتهت والخلافات تعمقت./انتهى/2

.ل.م/

177
برهم صالح : متطرفو سوريا سيتوجهون إلى العراق والدول المجاورة بعد انتهاء الازمة



عنكاوا كوم /المسلة 

بغداد/المسلة: يبدي برهم صالح نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه الرئيس العراقي جلال طالباني قلقه من الأحداث

الأخيرة التي يشهدها العراق، خصوصا اشتعال الأحداث بالحويجة والذي امتد بلهيبه إلى بعض المناطق الأخرى بالبلاد، مؤكدا أن "الوضع الأمني

المتفجر في بعض المناطق القريبة من كركوك يشكل مخاطر جدية وحقيقية".

ودعا صالح في حديث نشرته صحيفة (الشرق الأوسط) في عددها الصادر اليوم السبت، إلى حوار لتجاوز تداعيات الأزمة وقال "نحن في قيادة

الاتحاد الوطني نراقب عن كثب تطورات تلك الأحداث الخطيرة التي بدأت من الحويجة وانتقلت إلى مناطق أخرى، وندعو بالمقابل المواطنين

والمتظاهرين إلى الالتزام بسلمية مطالبهم وتغليب المصلحة العليا للوطن فوق أية اعتبارات أو حساسيات أخرى، وأن لا يسمحوا للآخرين بالتدخل

لتنفيذ أجنداتهم الخاصة، وأن يعمل الجميع لدرء الأخطار المحدقة بالبلد وخصوصا في هذا الظرف الحساس الذي تمر به المنطقة".

 وحول تداعيات الازمة السورية، يرى صالح أن "تأثيرات وتداعيات الأزمة لا تنحصر فقط بالعراق، بل على عموم دول المنطقة".

  وأبدى صالح قلقه من تطورات تلك الأزمة واستمرار الصراع الدائر هناك، الذي يعزز حسب رأيه من مواقع القوى المتطرفة داخل سوريا، وقال"نشعر

بقلق من تنامي نفوذ المتطرفين داخل سوريا، فاستمرار الصراع الحالي هناك يساعد على تعزيز نفوذ هؤلاء، وخصوصا المجموعات التابعة لتنظيم

القاعدة، وعلى الجميع أن يشعروا بهذا القلق، لأن هذه المجموعات المتطرفة لن تستقر في سوريا بعد انتهاء الأزمة الحالية، بل سيتوجهون إلى

دول المنطقة كالعراق وتركيا ولبنان وغيرها، وفي حال نجح هؤلاء المتطرفون في أخذ دور لهم في مستقبل سوريا، فإن المنطقة برمتها ستعاني

من حالة عدم الاستقرار، وعلى المجتمع الدولي أن يتحمل مسؤولياته بهذا الشأن".

 وحول الحلول الممكنة والمعقولة للأزمة السورية يرى صالح بأن "الحل يجب أن يكون سلميا للأزمة السورية، خصوصا بعد أكثر من سنتين من

المواجهات الدامية التي شهدتها البلاد وراح ضحيتها عشرات الآلاف من السوريين".

الحل للمشكلة السورية عبر العراق

وبحسب صالح فان "الحلول الأمنية والعسكرية تحل الأزمة السورية خاصة بعد مرور كل تلك الفترة على المواجهات المسلحة، وأعتقد بأن الحل

السلمي والدبلوماسي ممكن تحقيقه عبر تفاهم وتوافق أميركي روسي تركي عراقي إيراني، مع دول الخليج العربي المهتمة بالشأن السوري،

على أن لا تغفل تلك التفاهمات والتوافقات دور المعارضة الداخلية ومنها الطرف الكردي".
 
 المتطرفون ومنطق القوة

 ويفيد تقرير نشرته صحيفة دوتشفيله الالمانية حول احداث العنف الاخيرة في الحويجة

ان "الرافضين للاصطفاف الطائفي والمثقفين والأقليات غير المسلمة يواجهون مشكلة منطق القوة من قبل المتطرفين ، و هذا الوضع سيقود إلى

غياب شبه تام لأي صوت يرفض الانخراط في المشهد الدموي، والى غياب صوت الاعتدال".

 وبحسب تصريحه الى الجريدة يقول الصحافي احمد الصايغ الذي يسكن مدينة الموصل وهي إحدى اكبر أوكار تنظيم القاعدة والطريقة

النقشبندية "تحت فوهة السلاح خمدت كثير من الأصوات أو التزمت الصمت وتتحدث همسا، فهاجس الموت يخيم على أبناء المدينة".

  وفي معرض حديثه عن التطورات المتلاحقة في الموصل أشار الصايغ إلى أن"هناك من يروج لمقولة إن أبناء العشائر هم من يشتبكون مع الجيش

والشرطة حاليا ، وهذا خطأ فيه إجحاف وكذب علني " مشيرا إلى أن " مدينة الموصل هي مركز حضري تضعف فيه قوة العشائر، ومن المستبعد أن

يكون للحضور العشائري المسلح دور فيما يجري بالمدينة".

 وتحدث الصايغ عن "دور بعض وسائل الإعلام التي تفاقم المشهد الملتهب وتشارك علميا في سفك مزيد من الدماء، كما أشار إلى دور الإشاعات

في تخريب الوضع ودفعه إلى حافة الهاوية".

http://almasalah.com/index.php/policy-2/11248

178
متحف بألمانيا يقيم معرضاُ عن الوركاء أول عاصمة في العالم


عنكاوا كوم /الديار اللندنية
   



يعرض متحف البيرغامون في برلين لمحة من الحياة في أول عاصمة حقيقية في العالم، وذلك في معرض جديد يتتبع تاريخ مدينة الوركاء التاريخية،

الواقعة في أراضي العراق.

ويضم المعرض الذي يحمل اسم "الوركاء... المدينة الكبيرة ذات الخمسة آلاف عام" أشكالا مختلفة من الأعمال الفنية، بما فيها الأقنعة الشيطانية

المصنوعة من الطين، والتماثيل التي تجسد شخصيات الحكام، ومجموعة أخرى من تلك المجسمات والآثار التي يعود تاريخها إلى الألفية الرابعة

قبل الميلاد.

ويبرز المعرض أيضا عددا كبيرا من الحفريات الأثرية في المدينة، والتي لعب الخبراء الألمان دورا كبيرا في استخراجها. إلا أنه وحتى الآن، يرى

المنظمون لذلك المعرض أنه لم يجر اكتشاف سوى ما يقل عن خمسة في المئة من مساحة المدينة التي تمتد في الصحراء العراقية على بعد

260 كيلومترا جنوب العاصمة بغداد.

وقال مايكل آيزنهاور، رئيس متاحف مدينة برلين، إن المعرض يهدف لإبراز أهمية مدينة الوركاء، وهي "أول مدينة يمكن الاعتراف بها في تاريخ

الإنسانية"، والتي تمتد أسوارها لما يربو على تسعة كيلومترات ويعتقد أنه كان يقطنها ما يقرب من 40 ألف ساكن في الألفية الرابعة قبل

الميلاد.وأضاف آيزنهاور أن الأنماط المنظمة لحياة المدينة بدأت فعليا في الوركاء، حيث كانت المخطوطات والأرشيفات بين الأشياء التي عثر عليها

هناك.وتابع آيزنهاور: "تعتبر الوركاء هي المهد لأشكال النظام الاقتصادي والإداري المتقدم."

كما يضم المعرض ألواحا طينية تبرز بعض الاتفاقيات والصفقات، مثل عملية لدفع نقود فضية مقابل الحصول على بعض الأحجار القيمة، إضافة إلى

قطعة من بيان قديم صادر عن إحدى الإدارات التنفيذية في المدينة.كما تخلَّد ذكرى هذه المدينة في القصيدة الملحمية المعروفة "غلغاميش"،

والتي كتبت على الألواح الطينية قبل ما يقرب من ألفي عام على الميلاد، وتتناول حياة ذلك الملك الأسطوري، بينما يتضمن المعرض أيضا تمثالا

منحوتا يجسده.

وتضم القطع المعروضة في متحف بيرغامون، الذي يحوي ضمن جنباته أيضا بوابة عشتار الشهيرة لمدينة بابل، تضم بينها أيضا بعض القطع من

مجموعات أخرى موجودة في برلين وهايدلبيرغ، إضافة إلى قطع مستعارة من المتحف البريطاني في مدينة لندن ومتحف اللوفر في مدينة باريس

ومتحف أشمولين في مدينة أكسفورد.

من جانبها قالت مارغاريت فان إيس من المعهد الألماني الأثري إن المنظمين كانوا يأملون أن يؤمّنوا بعض المعارض من العراق، إلا أن الفكرة فشلت

نظرا لأن تصريحات التصدير يجب أن يوافق عليها مجلس الوزراء العراقي كله. وتابعت فان إيس: "لا يعد ذلك أمرا ممكن التنفيذ في الأوضاع

السياسية الحالية في العراق."

وكان المعرض قد فتح أبوابه للجمهور يوم الخميس الخامس والعشرين من إبريل/نيسان، ومن المقرر أن يستمر حتى الثامن من سبتمبر/أيلول من

العام الحالي.


http://www.aldiyarlondon.com/2012-08-30-15-58-17/8477-2013-04-27-09-27-01

179
البلد اون لاين  مسيحيو  سورية : اصطدام أميركي- روسي 

خطف المطرانان في سوريا

علي ضاحي, السبت 27 نيسان 2013 08:56

لم تكن حادثة خطف مطران حلب والاسكندرون وتوابعهما للروم الارثوذكس بولس اليازجي ومتروبوليت حلب لطائفة السريان الارثوذكس المطران يوحنا ابراهيم، الحادثة الاولى التي تتعرض لها الطائفة المسيحية في سورية منذ بدء الازمة في آذار من العام 2011 . ووفق معلومات للكنيسة السريانية الارثوذكسية في حلب فان المطرانين كانا في طريقهما الى التفاوض لاطلاق سراح احد الكهنة المخطوف في ريف حلب عندما اعترضتهما مجموعة مسلحة اعتقلت المطرانين وتركت الشماس والسائق حرين وتوجهت بالمطرانين الى جهة مجهولة. ويروي الشماس ان المجموعة المسلحة طلبت افتراقه والسائق وان يسلك كل منهما درباً منفصلاً وهكذا كان وبعد ان رجع الشماس ليخبر بالواقعة اخبروه ان السائق وجد مقتولاً وترجح الكنيسة ان تكون مجموعة مسلحة اخرى قد صادفت السائق بعد ان تاه في الطرقات الوعرة وقتلته.

لا تقتصر الاعتداءات على ابناء الطائفية المسيحية على الخطف مقابل فدية او التعرض لمضايقات دينية او التعنيف الكلامي في القرى التي يدخلها مسلحو المعارضة السورية، ومعلوم ان غالبية المسيحيين في سورية تتركز في منطقة حلب والساحل السوري وتشكل نسبتهم 20 في المئة من نسبة المسيحيين البالغة 13 ونصف بالمئة من عدد المسيحيين المتواجدين على الاراضي السورية وتقدر مصادر الكنيسة السريانية ان عدد المسيحيين كان قبل الازمة في سورية يتراوح بين 4 و5 ملايين نسمة غادر ثلثهم الاراضي السورية منذ 24 شهراً وحتى اليوم واستقر نصفهم في لبنان.


تنتشر اخبار الاعتداءات على المسيحيين في حمص وحلب تحديداً بسرعة كبيرة وتتناقلها الالسنة وتحذر كل عائلة تصلها الاخبار السيئة العائلة الاخرى في القرية المجاورة او البعيدة، وتنسب معظم التجاوزات والاعتداءات الى عناصر القاعدة والمتشددين الاسلاميين والسلفيين بينما يحيّد عناصر ميليشيا الجيش السوري الحر انفسهم عن التعرض للمسيحيين وخصوصاً عند نقاط التفتيش على طول الطرق التي تفصل ريف حلب عن المدينة وحمص المدينة عن قرى قضائها، اذ ينزل عناصر الحاجز كل ركاب اي حافلة ويدققون في هوياتهم ويعتقلون من يحمل بطاقة عسكرية نظامية او ورد اسمه في لائحة تكون في حوزة قائد المجموعة بينما لا يتعرضون لاي مسيحي وذلك وفق شهادات ابناء الطائفة المسيحية من السريان الارثوذكس والروم الارثوذكس. ويروي هؤلاء حادثة اغتصاب 13 فتاة مسيحية وقتلهن في احدى قرى حلب المسيحية التي هاجمتها مجموعة من جبهة النصرة قبل اسبوعين من حادثة خطف المطرانين وقبلها بأسبوع ايضاً قتل مسلحون متشددون 20 شاباً مسيحياً في احدى قرى قضاء حمص بتهمة تعاونهم مع النظام ومشاركتهم في اللجان الشعبية.

وتشير المصادر الكنسية الى ان حالة الاضطهاد التي يعاني منها المسيحيون ومهما تعددت الذرائع فانها تهدف اولاً واخيراً الى ترويعهم واجبارهم على الهجرة والنزوح ومغادرة قراهم ومدنهم المختلطة، فقليلة هي القرى الصافية او بمعنى آخر ذات الانتماء المذهبي والطائفي الواحد في حلب وحمص والساحل السوري اجمالاً.

ومنذ بضعة اشهر تزايدت الاعتداءات على الشبان المسيحيين من الفئة العمرية القادرة على حمل السلاح من 17 وحتى 30 عاماً ومعظم هؤلاء يرفضون التجند او حمل السلاح لصالح النظام او المعارضة والبعض الآخر اضطر الى الانخراط في اللجان الشعبية للدفاع عن الاحياء التي باتت عرضة للسرقة والنهب ومحاولة اجتياحها والمكوث فيها.

الدخول الروسي على خط معالجة ازمة خطف المطرانين ليس محصوراً بانتماء المخطوفين الى مرجعية الكنيسة الارثوذكسية الروسية فقط بل باعتبار الروس ان الرسالة موجهة الى روسيا ودورها والى شخص الرئيس فلاديمير بوتين "المتدين" والذي اثرت فيه الحادثة بشكل بالغ وابلغ موفد منه الكنيسة الارثوذكسية بانه سيتابع الملف حتى نهايته، والمح موفد بوتين الى ان الادارة الروسية حذرت الاتراك من تدخل عسكري لحماية المسيحيين الارثوذكس في سورية واعطت مهلة 5 ايام للافراج عنهم. ورغم ان مصادرالكنيسة الارثوذكسية في حلب تضعه في خانة الاخبار الكثيرة التي يتناقلها ابناء الطائفة الا ان ما قاله الموفد الروسي الى المنطقة ميخائيل بوغدانوف بعد زيارته المطران عودة يشير الى دور روسي فاعل في متابعة القضية لحلها في اسرع وقت ممكن قبل ان تتحول الى قضية منسية على غرار قضية مخطوفي اعزاز اللبنانيين.

الاشارة الروسية التي اطلقها رئيس اللجنة الدولية في الكرملين امس حول وجود نية لتدخل عسكري اميركي في سورية على غرار الحرب على العراق واختلاق حجة السلاح الكيماوي ليست مقنعة وتؤدي الى حرب واسعة ويلمح الى الاستعدادات الروسية لاي احتمال او تدخل عسكري غربي او تركي او عربي مدعوم اميركياً وبريطانياً. الا ان الامور تتجه الى حسم نوعي او عمل متقدم وعلى الارجح عسكري خصوصاً بعد كلام الرئيس الاميركي باراك اوباما عن ازمة سورية طويلة امس.

فهل تكون حادثة خطف المطرانين والتدخل الروسي لحماية المسيحيين والكلام الاميركي عن خرق سوري لخطوط الكيماوي الحمر اول مشاهد الاصطدام الاميركي الروسي على ارض سورية، ام ان الامر مجرد كلام سياسي يموت حين يقال؟....


http://www.albaladonline.com/ar/NewsDetails.aspx?pageid=79308

180
اكتشافات {تل خيبر} الاثارية في الناصرية تعود للبابليين

عنكاوا كوم /جريدة الصباح العراقية 

   
27/4/2013 12:00 صباحا
خبراء  لم يستبعدوا العثور على  زقورات أخرى في المحافظة
 الصباح – وكالات
 أكد فريق بريطاني - عراقي مشترك أن الاكتشافات الأولية خلال الموسم التمهيدي للتنقيب في موقع تل خيبر (38 كم عن موقع أور الأثري غرب مدينة الناصرية تعود إلى حقبتين زمنيتين: أولهما حضارة بابل، والثانية فجر السلالات.
وفي الوقت الذي أشارت فيه خبيرة آثار بريطانية إلى أن الفريق عثر على لوح فخاري يعود صنعه إلى ما بين عامي 1800 و2200 قبل الميلاد، لم يستبعد خبراء عراقيون أن يتم اكتشاف زقورات أخرى في أماكن متعددة من محافظة ذي قار، موطن أقدم زقورة في التاريخ «زقورة أور».
وقالت خبيرة الآثار البريطانية الدكتورة جين مون إن "الفريق البريطاني هو جزء من مشروع منظمة أور للآثار في جامعة مانشستر، ويتكون من 10 خبراء؛ 6 منهم بريطانيون، و4 عراقيون، عمل على كشف موقع تل خيبر، وذلك بإجراء مسوحات ورسم خرائط كنتورية"»، نافية أن يكون العمل قد اشتمل على عمليات تنقيب باستثناء 10 إلى 15 سم من سطح الموقع. 
من جهته قال ممثل هيئة الآثار والتراث المشتركة مع بعثة التنقيب البريطانية الخبير الآثاري علي كاظم، إن الفريق البريطاني تعاقد مع هيئة الآثار والتراث العراقية على العمل في موقع تل خيبر لمدة 5 أعوام. وأضاف أن «الموسم الأول اشتمل على عمليات مسح وتصوير ورسم لخرائط كنتورية وتنقيب بسيط للسطح، أما الموسم المقبل فسيشتمل على العمل الفعلي»، مبينا أنه من خلال العمل عثر الفريق على بعض الفخاريات وبعض النماذج الأخرى، ومن ضمنها ألواح فخارية تعود إلى حضارة بابل القديمة «من المحتمل أن تكون بها آثار تعود لفجر السلالات؛ لعثورنا على بعض الكسر الفخارية التي تعود لهذه الحقبة الزمنية».
ولم يتم التنقيب في موقع تل خيبر من قبل، وتم التعاقد على تنقيبه بين جامعة مانشستر البريطانية ووزارة السياحة والآثار العراقية، ولمدة خمسة مواسم بدأت العام الحالي. وتقول مديرة مفتشية آثار ذي قار وصال نعيم إن «فريقا بريطانيا بدأ في منتصف شهر آذار الماضي التنقيب في موقع خيبر الآثاري، ليتم اكتشاف ملتقطات سطحية تعود لعهد بابل القديم وفجر السلالات». وتضيف أن «هذه البعثة تعد الثانية التي تنقب في محافظة ذي قار هذا العام، بعد فريق التنقيب الإيطالي الذي عمل هذا العام للموسم الثاني على التوالي في موقع تل أبو طبيرة (3 كم جنوب مدينة الناصرية)، فيما سينقب فريق بلجيكي في موقع (تل يوخا الأثري) خلال الشهر المقبل».

http://www.alsabaah.iq/ArticleShow.aspx?ID=45373

181
القرضاوي يحرض ضد ايران و حزب الله والعراق 



عنكاوا كوم /قناة العالم الاخبارية

 شن الشيخ يوسف القرضاوي هجوما على رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، زاعما بانه يعمل مع ايران وحزب الله ضد "السنة" في محاولة منه للتحريض ضد أتباع اهل البيت واثارة النعرات الطائفية .

واتهم القرضاوي أتباع اهل البيت في العراق ولبنان وايران بمحاربة أمة الاسلام مهدداً اياها بعدم السكوت تجاههم في محاولة منه لإذكاء الفتن الطائفية في العالم الاسلامي.

وخلال استقباله مفتي المسلمين في أستراليا إبراهيم أبو محمد سالم بقطر امس الخميس ،أشاد القرضاوي بدور تركيا وقطر في دعم ثورات الربيع العربي، معتبرا انه "لولاهما لما كان النجاح حليفها".

اوضح القرضاوي  ان "دور قطر وتركيا الكبيرين في خدمة هذه القضية التي لولاهما لما كان النجاح حليفها".

وكانت قد اجبرت ثورات شعبية  4 رؤساء عرب في مصر وتونس وليبيا واليمن على الرحيل.

من جهة اخرى، شن القرضاوي المرجع الروحي لجماعة "الإخوان المسلمين" هجوما قاسيا على رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، وزعم بانه قتل السنة في العراق، وانه مع الشيعة بإيران وحزب الله يعملون ضد السنة.

واعتبر القرضاوي: "إخواننا أهل السنة في العراق يقاتلون ويدافعون عن أنفسهم ودينهم، كان العراق للعراقيين جميعا ولكن بعد الغزو تغير الأمر وسلم الأمريكان العراق للمالكي وأمثاله يتحكمون به تحكما طائفيا".

واضاف: "اصبح المالكي المتحكم بأهل العراق بمالهم وأعراضهم وفي يده كل شيء وإيران تسنده وتحمي ظهره"، مدعيا ان المالكي شوه نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي المطلوب في قضايا الارهاب.

ووجه القرضاوي تحذيرا للمالكي قال فيه: "نحذر المالكي ومن يؤيده أن هذا هو الخطأ الأكبر لأنكم تحاربون أمة الإسلام التي 90 في المئة منها سنة ولن تسكت عنكم أبدا، إذا استخدمتم هذه الطرق في قتل السنة وإبعادهم وأخذ كل شيء لكم فهذا لن نقبله."

جدير بالذكر، ان القرضاوي معروف بدعمه لاعمال العنف التي ترتكبها الجماعات المسلحة الارهابية في سوريا والتي تتلقى الدعم المادي والسياسي من قطر وتركيا، كما انه حرض على قتل علماء الدين بسوريا، كما اعلن دعمه لجماعة خلق الارهابية، وكانت قد اعلنت السلطات العراقية انها ستعتقله حال دخل العراق لما يقوم به من محاولات لاثارة الفتنة الطائفية في البلاد.
 

182
طائرات سورية من العراق تقصف البوكمال


  عنكاوا كوم /سكاي نيوز العربية
 


الجمعة  26 أبريل, 2013  23:21  بتوقیت أبوظبي 

قالت مصادر محلية في مدينة البوكمال السورية، القريبة من الحدود مع العراق، لسكاي نيوز عربية إن المدينة تعرضت الجمعة لغارة شنتها طائرات قادمة من الشرق (العراق) خلفت عدداً من القتلى والجرحى والدمار.

وأضافت المصادر أن "طائرات سورية مقاتلة من طراز ميغ قصفت منطقة المشتل على أطراف مدينة البوكمال مخلفة قتلى وجرحى ودمار".

وأشارت المصادر إلى أنها "تعتقد" أن الطائرات المقاتلة "اخترقت الأجواء السورية من الجهة الشرقية، أي من الأجواء العراقية"، واعتبرت أن الأمر يشكل "سابقة خطيرة تدل على التعاون بين حكومة نوري المالكي في العراق مع نظام الرئيس السوري بشار الأسد".

وأضافت المصادر أن "الطائرات قصفت أيضاً مدينة العشارة (على بعد 60 كيلومتراً إلى الشرق من مدينة دير الزور وتسببت بسقوط عدد من الضحايا".

يشار إلى أن ريفي محافظة دير الزور الغربي والشرقي باتا خارج سيطرة القوات الحكومية منذ عدة أشهر، وبقي تواجد القوات الحكومية في بعض المناطق ضمن المدينة ومنها المطار الذي يتم استهداف بعض أحياء المدينة من خلاله.

ويشكل المطار هدفاً دائماً لهجمات الجيش السوري الحر.
 

http://www.skynewsarabia.com/web/article/208333/%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8%B1-%D8%B7%D8%A7%D9%8A%D9%94%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D9%82%D8%A7%D8%AF%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82-%D8%AA%D9%82%D8%B5%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%88%D9%83%D9%85%D8%A7%D9%84

183
أزمة الحويجة: توسيع لقاعدة الصراع السوري؟



عنكاوا كوم /أحرار العراق 

26-04-2013 08:00 PM
     

يشهد العراق هذه الأيام حدثين كبيرين: الأول أمني يهدد كيانه كدولة، في إشارة إلى اضطرابات الحويجة وما تلاها من مواجهات تمتد رقعتها وتزداد حدتها مع اضطرار الجيش إلى استخدام الطائرات في محاولة للسيطرة عليها. ولعل الأخطر في هذا الملف ارتباطه بالأزمة السورية، سواء لجهة توسيع قاعدتها باتجاه العراق، وربما لبنان، أو لناحية وضع حد للجهود العراقية الرامية إلى السيطرة على الحدود المشتركة. أما الحدث الثاني، الذي يبدو أنه سيقلب المشهد السياسي رأساً على عقب، فيختصر بنتائج انتخابات المحافظات، التي خرج فيها نوري المالكي «أكبر الخاسرين»، مع مخاوف من انفراط عقد تحالفاته، في مقابل تصدّر «المجلس الأعلى» قائمة الرابحين.

يُجمع المعنيون في بغداد على أن اضطرابات الحويجة وما تلاها مرتبط ارتباطا عضوياً بتطورات الأزمة السورية. لكنهم يختلفون في توصيفه واستشراف آفاقه. البعض يضعها في إطار محاولة توسيع نطاق الأزمة السورية إلى العراق ولبنان. والبعض الآخر يضعها في إطار أمني بحت متصل بالإجراءات العراقية على الحدود مع سوريا. ومع ذلك، يتفق الطرفان على أن ما يحصل، مهما تزايدت حدته، لن يؤثر على النظام الحاكم في بغداد، حيث تجتاح المخاوف النخبة السياسية بعد استخدام الجيش للطائرات في عملياته يوم أمس لمواجهة الاضطرابات التي تمتد رقعتها في أكثر من مكان في المحافظات الغربية.
الأوساط السياسية القريبة من رئاسة الحكومة العراقية تميل إلى الرأي الأول. تقول إنها «محاولة لتوسيع قاعدة الصراع، إلى العراق ولبنان». لكنها تتساءل: «ما مصلحة المجموعات المسلحة السورية والجهات الإقليمية والدولية الداعمة لها في إدخال أطراف جديدة في الصراع؟ هل أصبحوا أقوياء إلى درجة يستطيعون فيها تحمل دخول العراق مباشرة على خط الأزمة؟ أليس من الأفضل لهم تصغير المشكلة بدلاً من تكبيرها؟». تضيف: «مع ذلك، لا يمكن إنكار أن قضية الحويجة تشكل تحدياً كبيراً. تقف خلفها دول، وتصرف عليها الملايين. القوى السياسية التي تمارس مهنة التحريض في الغرب لا تستطيع أن تفعل شيئاً وحدها»، قبل أن تختم «عليهم أن يدركوا أن الخطر الأكبر الذي يمكن أن يسببوه هو إقامة الإقليم السني، وهو ليس بخسارة بالنسبة إلينا. هنيئاً لهم به، وإن كنا لا نرضى من وحدة العراق بديلاً».
أما الأوساط الأمنية المعنية في الحكومة العراقية، فترى في ما يحصل رد فعل موضعي على العمليات الأمنية والعسكرية التي نفذتها وحدات الجيش العراقي خلال الأيام العشرة الماضية على طول الحدود مع سوريا. تقول: «لا يجب تجاهل أن الحويجة تقع في الطرف العراقي المقابل لدير الزور حيث المقر الرئيسي لجبهة النصرة». وتضيف أن «العمليات الأمنية العراقية نجحت في التضييق كثيراً على حركة المجموعات التكفيرية التي تعمل على نقل السلاح والمقاتلين من العراق إلى سوريا. لقد أقفلت الكثير من المنافذ وطرق التهريب»، مشيرة إلى أن الجيش السوري يقوم بعمليات مشابهة في أكثر من مكان من الجهة السورية من الحدود.
وتتابع المصادر نفسها قائلة إن «السلطات الأميركية في أجواء الحركة التي يقوم بها الجيش»، مشيرة إلى أن افتعال مشكلة الحويجة عبر مهاجمة وحدات الجيش العراقي إنما تستهدف إبعاده عن المنطقة، أو على الأقل شل حركته، بما يساعد على عودة نشاط تهريب السلاح والمقاتلين إلى ما كان عليه. ولعل تصريحات زعيم مؤتمر صحوة العراق أحمد أبو ريشة الأبلغ تعبيراً عن هذا الهدف. فقد طالب الجيش العراقي «بالانسحاب من المدن الثائرة فوراً وتسليم الملف الأمني للشرطة»، محذراً من «عواقب لا تحمد عقباها». كذلك خيّر أمير عشائر الدليم علي حاتم السليمان، ضباط الجيش والشرطة من غير أبناء الأنبار بين مغادرة المحافظة أو البقاء في ثكنهم.
وكان اقتحام وحدات من الجيش العراقي لساحة الاعتصام في الحويجة أول من أمس قد أدى إلى سقوط خمسين قتيلاً ونحو 110 جرحى، في خطوة جاءت في أعقاب رفض المعتصمين تسليم مطلوبين هاجموا الجمعة نقطة تفتيش تابعة للجيش، ما أدى إلى مقتل جندي وإصابة ضابطين والاستيلاء على أسلحتهم.
وطبعاً استغلت القوى السياسية المناوئة للحكومة الأزمة الجديدة لشن هجوم جديد على نوري المالكي. كان في مقدمة هؤلاء زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، فيما قدم وزيرا التربية محمد تميم والعلوم والتكنولوجيا عبد الكريم السامرائي استقالتيهما من الحكومة احتجاجاً. كذلك فعل القيادي في القائمة العراقية العربية، حيدر الملا، من منصبه البرلماني. وأعلن ائتلاف العراقية العربية بزعامة صالح المطلك، الانسحاب من العملية السياسية احتجاجاً على زج الجيش بالصراعات السياسية.
وكان لافتاً أن مشكلة الحويجة تزامنت مع الانتخابات المحلية العراقية التي جرت يوم السبت الماضي ولا تزال نتائجها غير واضحة المعالم. غير أن حسابات الماكينات الانتخابية الخاصة بالأحزاب المشاركة، معطوفاً عليها بعض النتائج الأولية التي بدأت تظهر، تشير إلى أن نوري المالكي لا يزال الأول على مستوى العراق، لكنه في الوقت نفسه الخاسر الأكبر. وتشير المعلومات إلى أن تحالف المالكي، الذي يضم حزبه الدعوة مع منظمة بدر وحزب الفضيلة وتيار الإصلاح بزعامة إبراهيم الجعفري نجح في الفوز بنحو 110 مقاعد من أصل 378 مقعداً موزعة على مجالس 12 محافظة عراقية، وهو ما يجعله الفائز بأكبر عدد من المقاعد من بين المتنافسين. لكنه، قياساً بانتخابات 2009 المحلية، يعتبر الخاسر الأكبر، أخذاً بالاعتبار أنه في الانتخابات السابقة نجح في الفوز بعدد مشابه من المقاعد منفرداً. وتضيف المعلومات أن النتائج التي حققتها منظمة بدر تبدو مفاجئة. ففي الوقت الذي كانت التوقعات تشير فيه إلى أنها ستفوز بما بين 8 و12 مقعداً، نجحت المنظمة بقيادة هادي العامري في الحصول على نحو 30 مقعداً. وتتابع أن «بدر» و«الفضيلة» و«الإصلاح» تعتزم فك الارتباط مع المالكي الذي سيبقى له، في ما لو حصل ذلك، نحو 50 عضواً فقط في مجالس المحافظات. وتلفت إلى أن «الخسارة الكبرى للمالكي ليست هنا فقط، بل الأهم انخفاض عدد الأصوات القادر على تجييرها عما كانت عليه في 2009، ما ستكون له انعكاسات كبرى على الانتخابات البرلمانية العام المقبل».
ولعل الرابح الأكبر في هذه معركة المحافظات «المجلس الأعلى» بقيادة السيد عمار الحكيم، الذي نجح في مضاعفة عدد ممثليه في مجالس المحافظات إلى نحو 75 مقعداً. أما التيار الصدري، فقد تراجعت حصته إلى نحو 40 مقعداً، في ظل مخاوف من أنه سيفقد بين 7 و8 منها بسبب اتهامات بتزوير بعض الأقاليم في مدينة الصدر. أوساط قيادية في حزب الدعوة تحمّل «الحلفاء» مسؤولية تلك النتائج، مشيرة إلى أنهم «جميعاً غرفوا من صحن المالكي، من دون أن يعطوه شيئاً».

تحذير من حرب أهلية

أكدت تركيا أنّ هجوم الجيش العراقي على المحتجين في ساحة «الحويجة» يزيد من هواجسها حيال مستقبل العراق. ودعت الخارجية التركية، في بيان، الحكومة العراقية إلى التصرف بحكمة وروية في إطار من الفهم المتبادل والإسراع باتخاذ الخطوات التي من شأنها أن تعزز السلم الداخلي والاستقرار والديموقراطية بدلاً من الخطوات التي من شأنها أن تصعد من حدة التوتر في البلاد.
من جهتها، استنكرت جامعة الأزهر، الاعتداءات التي وقعت في ساحة اعتصام «الحويجة». ودعت مشيخة الأزهر، في بيان «السلطات العراقية إلى اتباع منهج الحوار بين مختلف الطوائف والفئات لتحقيق المطالب المشروعة للمتظاهرين والمعتصمين في الساحات والميادين». ودعت السلطات العراقية إلى العمل على تأكيد وحدة النسيج الوطني في العراق، و«إلى الابتعاد عن كل ما يثير الفتن الطائفية أو العرقية». بدوره، حذر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، في بيان له، الحكومة العراقية من مغبة الاعتداء على المتظاهرين المعتصمين وحذرها من تبني الطائفية، ومن التفكير في الحل الأمني والعسكري الذي سيترتب عليه لا محالة حرب أهلية خطرة، ودعا جامعة الدول العربية والأمم المتحدة لحماية الشعب العراقي.
[/b]

184
أتراك يحاولون منع الأرمن من احياء ذكرى الإبادة 


عنكاوا كوم /سوريا الان
 

  توافد أعداد من الشباب الأتراك للتجمع أمام سفارات تركية عدة، في العديد من العواصم العالمية، لعدم الإفساح في المجال أمام الأرمن، الذين خططوا التجمع أمام السفارات التركية، في الذكرى 98 للإبادة الأرمنية.
وحمل المتظاهرون الأتراك الذين تجمعوا أمام السفارة التركية في عاصمة الولايات المتحدة الأميركية واشنطن، والعاصمة الكندية أوتاوا، لافتات نددت بالمجازر التي ارتكبتها العصابات الأرمينية بحق الأتراك في الأناضول، إضافة إلى لافتات دعت معالجة تلك القضية بالاحتكام إلى المؤرخين، رداً على اللافتات التي فتحها الأرمن، والتي اتهموا من خلالها تركيا بـ"إنكار المجزرة"، مطالبين الرئيس الأميركي باراك أوباما بوصف أحداث 1915 بـ"المجزرة".
وتوجه العديد من أعضاء منظمة "اتحاد الشباب الأرمن" نحو السفارة التركية في العاصمة اليونانية أثينا، في ظل إجراءات أمنية مشددة، قامت بها السلطات اليونانية، التي منعت المتظاهرين الذين أطلقوا شعارات تندد بتركيا من التجمع أمام السفارة التركية.
وأوضح "تونغاي بابالي"، سفير تركيا في العاصمة الكندية أوتاوا، أنه "أعجب بالشباب الأتراك الذين توافدوا من كل حدب وصوب، للتجمهر أمام سفارة بلادهم في أوتاوا"، معرباً عن أمله أن "يشهد العام المقبل مظاهرات منظمة للجاليات التركية".
 


http://syrianow.sy/index.php?d=35&id=76384

185
البطريركية الكلدانية تأسف للحوادث الأخيرة

عنكاوا كوم /الزمان

April 26, 2013
بغداد  – وائل متي

       أصدرت البطريركية الكلدانية بيانا ابدت فيه قلقها من الحوادث المؤسفة التي حدثت في الحويجة الاسبوع الماضي وما تبعها، فيما ناشد البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو خاطفي مطران حلب للسريان الأرثوذكس مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم و مطران حلب والإسكندرون للروم الأرثوذكس بولس يازجي اللذان خطفا الإثنين الماضي بإطلاق سراحيهما.

وقال بيان للبطريركية تلقته (الزمان) امس ان (البطريركية تتابع بقلق شديد الحوادث المؤسفة التي حصلت يوم الثلاثاء الماضي في الحويجة وغيرها من المدن والأقضية العراقية، وإذ تعزي العراق وأهالي الضحايا من مدنيين وعسكريين الذين وقعوا نتيجة الحوادث المؤلمة هذه، تدعو الله أن  يجنبّ العراق عواقب هذه الازمة الخطيرة) بحسب البيان الذي اضاف (تناشد البطريركية جميع العراقيين على  ضبط النفس والتهدئة. وان من مصلحة الجميع  تحاشي تصريحات تصعّد الوضع وتؤدي لا سمح الله  الى مزيد من العنف والضحايا وعدم السماح لحوادث فتنة طائفية)، واشار البيان الى ان (المصالحة والجلوس معاً للحوار لايجاد حلول وتفاهمات للمشاكل العالقة.  فاللقاء والحوار هما  الطريق الصحيح للخروج من الوضع المتجمد والتوتر القائم). وختم البيان (اننا  نرفع دعاءنا الى الله عزّ وجل لكي يمنَّ على العراق بأيامٍ أكثر طمأنينة وسلام، وليحفظ  ابناء شعبنا جميعا).

من جهة اخرى قال بيان لساكو تلقته (الزمان) امس (بينما تتضارب الأنباء حول إطلاق سراح المطرانين المخطوفين، نناشدُ الجهات المعنيّة كافّة وكلّ صاحب ضمير حيّ العمل جادًا وعاجلاً من أجل إطلاق سراح المطرانين الجليلين يوحنا ابراهيم وبولس اليازجي، المخطوفين منذ يومين).

 مضيفا (إنّها أعمال لا تساعد على تغيير الوضع القائم في سوريا، لأن الحوار الشجاع والصريح والصادق وحده هو المسار الصحيح للخروج من التوتر وإجراء اصلاحات. حياةُ الناس وأرزاقهم ومستقبلهم أمانة في أعناق كلّ إنسانٍ شريف)، بحسب البيان الذي اشار الى (إنّنا أمام هذه الاختطافات نعرب عن قلقنا الشديد على مستقبل التسامح الديني في منطقتنا واستمرار العيش المشترك الذي وسم علاقة المسلمين والمسيحييين ببعضهم)، وختم البيان ان (التسامح يعني قبول الآخر كما هو، وإتاحة المجال له ليكون ما هو، والعيش المشترك هو أن نشارك الآخر ما هو ومن هو).
 

186


أهمية تاريخية كبيرة مثل كل آثار العراق
 

مجمع المباني الأثري يعود تاريخه لما قبل عصر حمورابي وما بعد سقوط أور
 عندما كان هذا الجزء من العراق في فوضى عارمة ويسعى لجمع شتاته مجددا.

كشف أثري عراقي من بدايات العصر البابلي القديم
 

عنكاوا كوم /ميدل ايست أونلاين

    بابل (العراق) ـ عثرت بعثة تنقيب عن الآثار تقودها بريطانيا بمنطقة تل خيبر في محافظة ذي قار العراقية على مجمع مبان أثري.

البعثة التي بدأت عملها في التنقيب بالمنطقة في فبراير/شباط تتألف من ستة بريطانيين وأربعة عراقيين من خبراء الآثار.

وذي قار، فيها أطلال مدينة أور الأثرية التي كانت عاصمة السومريين والتي تشتهر بالزقورة التي يسميها الأثريون الهرم الرافدي.

وذكرت جين مون من قسم الآثار بجامعة مانشستر والتي تتولى إدارة التنقيب في تل خيبر أن الكشف الجديد له أهمية تاريخية كبيرة.

وقالت "ترجع أهمية تل خيبر إلى أنه كان ضمن مواقع اكتشفها أستاذ أميركي في المنطقة عام 1966 وكان يعتقد أن فيها بقايا ربما من العصر البابلي المبكر وربما أقدم من ذلك كثيرا.. تمكنا في الآونة الأخيرة من رؤية بعض الصور التقطتها أقمار صناعية من الجو للمكان فيها علامات تشير إلى وجود مبنى كبير جدا هناك.. لسنا متأكدين من التاريخ لذلك جئنا لنستكشف سبب وجود مبنى ضخم جدا في معظم مساحة هذا الموقع."

وأضافت "أكدنا أن المبنى يرجع على الأرجح إلى بدايات العصر البابلي القديم أي نحو 1800 قبل الميلاد.. نحو ذلك.. ما زلنا نحتاج إلى مزيد من التحديد.. لكنه من عصر سابق لحمورابي وبعد سقوط أور عندما كان هذا الجزء من البلد في فوضى عارمة ويسعى لجمع شتاته مجددا."

وحمورابي هو سادس ملوك بابل الذي وحد دويلات بلاد بين الرافدين وكون الإمبراطورية البابلية وتنسب إليه مجموعة من أقدم التشريعات في التاريخ.

وتابعت جين مون "الأشياء التي نعثر عليها ربما نتعرف من خلالها على الحياة في ذلك العصر.. نبحث على سبيل المثال، عن أدلة على وجود صناعة ونكتشف أنهم كانوا يصنعون قوالب الطوب والأواني الفخارية وربما يصنعون أيضا قطعا صغيرة للألعاب."

وأهملت المواقع الأثرية في العراق عشرات السنين خلال الحروب والعقوبات الدولية كما تعرض كثير منها للسرقة.

ويعتقد أن نحو 15 ألف قطعة أثرية قد سرقت من المتحف

الوطني العراقي في بغداد وأن آلاف القطع الأخرى نهبت من مواقع أثرية في أنحاء العراق منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003.

وذكر خبير الآثار العراقي علي كاظم الذي يشارك في مشروع التنقيب في تل خيبر أن الحاجة تدعو للاستعانة بالتقنية الحديثة لتحقيق مزيد من الاكتشافات الأثرية.

وقال "نحن نحتاج مثل ما ذكرت لك للتقنيات الحديثة.. التقنيات الحديثة باستخدام الأجهزة.. مثل أنظمة المعلومات الجغرافية وبعض السونارات والمغناطيس الجغرافي الذي يستخدم لاستكشاف ما تحت الأرض.. نحن نفتقد هذه الوسائل الحديثة.. لقد كنا معزولين عن العالم في هذا المجال.. لم تكن هناك بعثات للخارج.. الوزارة لم تكن تفكر بشأن تطوير مقدرة الكادر العراقي على الاستكشاف والحفر.. قدوم البعثات الأجنبية للعمل بالعراق يزيد من خبراتنا ويعلمنا هذه العلوم وكيفية توظيفها في قطاع الآثار."

وذكرت تقارير أن الفريق البريطاني، هو أول مجموعة من خبراء الآثار تجري عمليات تنقيب في جنوب العراق منذ الثمانينات.
 

187
  الاف المسيحيين يشاركون في قداديس دينية على الحدود العراقية السورية 

جانب من القداس الديني المسيحي على الحدود العراقية السورية في قرية بيشابور غرب دهوك

عنكاوا كوم/السومرية نيوز/ دهوك

احتفل آلاف المسيحيين على الحدود العراقية السورية غرب محافظة دهوك، الأربعاء، بذكرى القديس ماركوركيس، وسط دعوات بإحلال السلام والأمن في العراق وسوريا.

وقال المواطن دنخا يوسف (63 سنة)، في حديث لـ"السومرية نيوز"، "جئت مع أسرتي وأقربائي من منطقة برطلة بسهل نينوى للمشاركة في مراسم استذكار القديس ماركوركيس في منطقة بيشخابور على الحدود السورية"، مبيناً أن "المشاركة في هذه المناسبة واجب ديني و تقدير لدور قديس ساهم في الدفاع عن الديانة المسيحية".

وأضاف يوسف "أننا نشارك في القداديس الدينية التي تقام في هذه المناسبة"، لافتاً إلى أنهم دعوا "خلال صلواتهم السلام والأمان للعراق وسوريا".

من جهتها قالت المواطنة حسيبة خنا (55 سنة)، في حديث لـ"السومرية نيوز"، "نحن قلقون بشأن أوضاع المسيحيين في سوريا"، مشيرة إلى أن "عددا كبيرا من المسيحيين هاجروا سوريا خشية من الأوضاع الأمنية".

وأبدت خنا "مخاوفها من أن تتكرر ما حدث للمسيحيين العراقيين في سوريا"، معربة عن أملها "بإستقرار الأوضاع في سوريا".

وتشهد كنيسة ماركوركيس الشهيد في يوم 24 نيسان من كل عام إحتفالات وقداديس دينية إستذكار للقديس ماركوركيس بمشاركة الآلاف من المسيحيين من مختلف مناطق العراق.

وتقع الكنيسة التي تعود تأريخها إلى قبل 350سنة، في قرية بيشابور على نهر دجلة، نحو 50كم غرب دهوك على الحدود العراقية السورية.

يذكر أن المسيحيين كانوا يشكلون نسبة 3.1 بالمائة من السكان في العراق وفق إحصاء أجري عام 1947، وبلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حروب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجرت أعداد كبيرة من المسيحيين إلى الخارج بعد عام 2003.

ويضم العراق أربع طوائف مسيحية رئيسية هي الكلدان أتباع كنيسة المشرق المتحولين إلى الكثلكة، والسريان الأرثوذكس، والسريان الكاثوليك، وطائفة اللاتين الكاثوليك، والآشوريين أتباع الكنيسة الشرقية، إضافة إلى أعداد قليلة من أتباع كنائس الأرمن والأقباط والبروتستانت.



 
 

188
البطريرك ساكو: التهدئة والحوار الطريق الصحيح لتجنب الحرب الطائفية والخروج من الجمود والتوتر

 عنكاوا كوم /المدى برس/كركوك


دعا رئيس الكنسية الكلدانية في العراق والعالم، البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، اليوم الخميس، إلى ضبط النفس والتهدئة "تجنباً للحرب الطائفية"، وحث الأطراف كافة على الجلوس معاً للحوار وإيجاد حلول وتفاهمات للمشاكل العالقة كطريق "صحيح" للخروج من الوضع "المتجمد والتوتر القائم".

وقال البطريرك ساكو، في حديث إلى (المدى برس)، إن "البطريركية الكلدانية تتابع بقلق شديد الأحداث المؤسفة التي حصلت في الحويجة،(55 كم جنوب غرب كركوك)، وغيرها من المدن والأقضية العراقية"، مشيراً إلى أنها "تعزي العراق وأهالي الضحايا من مدنيين وعسكريين الذين وقعوا نتيجة الأحداث المؤلمة هذه وتدعو الله أن يجنبّ البلاد عواقب هذه الأزمة الخطيرة".

وناشد رئيس الكنسية الكلدانية في العراق والعالم، "العراقيين كافة ضبط النفس والتهدئة"، عاداً أن من "مصلحة الجميع  تحاشي الفتنة الطائفية وتصعيد الوضع بنحو يؤدي لا سمح الله إلى مزيد من العنف والضحايا".

ورأى البطريرك ساكو، أن "المصالحة والجلوس معاً للحوار لإيجاد حلول وتفاهمات للمشاكل العالقة"، لافتاً إلى أن "اللقاء والحوار هو الطريق الصحيح للخروج من الوضع المتجمد والتوتر القائم".

وتابع رئيس الكنسية الكلدانية في العراق والعالم، البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، "نرفع دعاءنا إلى الله عزّ وجل كي يمنَّ على العراق بأيامٍ أكثر طمأنينة وسلام وليحفظ  أبناء شعبنا جميعاً".

يذكر أن البلاد تشهد توتراً كبيراً وخطيراً على خلفية اقتحام قوات الجيش، الثلاثاء، (الـ23من نيسان 2013 الحالي)، ساحة اعتصام الحويجة، (55 كم جنوب غرب كركوك)، وما أعقب ذلك من هياج شعبي عارم واشتباكات مع القوات الأمنية في المحافظات السنية، وسط استياء كبير من غالبية القوى السياسية، في ظل حالة من "انعدام الوزن" بالمشهد السياسي العراقي وهو يترقب الإعلان عن النتائج النهائية لانتخابات مجالس المحافظات التي جرت في (الـ20 من نيسان 2013 الحالي) من جانب، والأزمة "المزمنة" التي تعيشها الأطراف السياسية وحالة "الشلل" التي تعاني منها الحكومة والبرلمان من جانب آخر.






189
زوجة طارق عزيز: زوجي في أيامه الاخيرة وهو خدم العراق ولم يخدم شخصاً

      زوجة طارق عزيز خلال حديثها الى قناة العربية

عنكاوا كوم /السومرية نيوز 

 السومرية/ بيروت

ناشدت زوجة طارق عزيز نائب رئيس الوزراء في عهد الرئيس الراحل صدام حسين، الحكومة العراقية والمنظمات الانسانية، العمل على الإفراج عن عزيز نظراً لتراجع وضعه الصحي، مضيفة ان زوجها كان في وظيفته يخدم العراق وليس شخص صدام.

وقالت زوجة عزيز في حوار مع قناة "العربية" -في أول ظهور إعلامي لها منذ القبض على زوجها وإيداعه السجن عام 2003- إنها عندما تذهب لزيارته فإنها لا تراه في غرفة أو في مكان خاص وإنما تراه في ساحة عامة على كراس غير مريحة تحت شمس الصيف ومطر الشتاء.

وأضافت أن عزيز بدا في المقابلة التي سبق ان نشرتها "العربية" منذ أكثر من سنتين، بصحة جيدة، ولكن الواقع مختلف تماما اليوم فهو مريض جداً ويعاني من كل أمراض الكبر من سكر وقلب وضغط"، مضيفة ان "المسؤولين عن السجن لا يعطون عزيز الأدوية رغم اصابته حتى اليوم بأربع جلطات، كان آخرها منذ شهر تقريباً".

وناشدت زوجة عزيز  الحكومة العراقية ومنظمات حقوق الإنسان العمل على الإفراج عنه ليقضي آخر أيامه مع عائلته، خصوصا أنه -بحسب كلامها- "خدم العراق ولم يخدم شخصا".

وكان مصدر رفيع المستوى في المحكمة الجنائية العليا، رجح الجمعة (19 نيسان 2013) صدور قرار تمييز حكم الإعدام الصادر بحق طارق عزيز خلال الأسبوعين المقبلين، مؤكدا في حديث لـ"السومرية نيوز" أن "رموز النظام السابق سيحالون من المحكمة إلى وزارة العدل قبل نهاية حزيران المقبل وهو موعد انتهاء أعمال المحكمة".

وأصدرت المحكمة الجنائية العليا في العراق، في 26  تشرين الأول 2012، حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت على نائب رئيس الوزراء في النظام السابق طارق عزيز في قضية تصفية الأحزاب الدينية، بعد أن كانت أصدرت، في الثالث من أيار 2011، حكماً بالسجن المؤبد بحقه في قضية تصفية البارزانيين.

يذكر ان طارق عزيز، 74 سنة، يعتبر المسؤول المسيحي الوحيد في نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، وكان يمثل الواجهة الدولية له، وبرز على الساحة الدولية بعد توليه وزارة الخارجية إبان حرب الخليج الثانية عام 1991، وكان المتحدث باسم الحكومة، الأمر الذي جعله دائم الظهور في وسائل الإعلام الغربية بسبب إتقانه اللغة الإنكليزية، وقام عزيز بتسليم نفسه في 24 نيسان 2003 إلى القوات الأميركية بعد أيام على دخولها إلى بغداد..

 


190
بطريرك الكنيسة الكلدانية : لانوافق على خلق كيانات اثنية او مذهبية في العراق 

عنكاوا كوم /وكالة انباء بغداد الدولية


بغداد / واب / ابدى بطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم مارلويس ساكو رافائيل الأول ، رفضه لخلق ما اسماها كيانات اثنية او مذهبية في
العراق .

 وقال في تصريح صحفي :" إن الإرهاب في العراق هو واحد ضد الجميع، وله أجندة خاصة لإشاعة البلبلة والفتنة وتدمير كل شيء، وكون

المسيحيين أقلية فإن جسامة الضرر بالنسبة إليهم أكبر، كما أن المسيحيين ليسوا طرفاً في العملية السياسية والصراع السياسي، وبالتالي

يشعرون بوطأة الإرهاب أكثر من غيرهم".

وفي تعليقه على بعض الأصوات المنادية بإقامة منطقة خاصة بالمسيحيين في العراق تتمتع بالحكم الذاتي، رفض البطريرك ذلك، وقال :" لا نوافق

على خلق كيانات خاصة، سواء إثنية أو مذهبية في العراق، مشيراً إلى أن المسيحي أو غير المسيحي لا يمكن أن يعيش منغلقاً فيما يشبه

الغيتو، ومثل هذا المشروع ليست له مقومات الحياة وهو كيان مصطنع، وإذا تعرض العراق للتقسيم فهذه كارثة.

واستبعد قيام دولة إسلامية في العراق، وقال ً: لا أتصور أن أي دولة مذهبية أو دينية قابلة للحياة في القرن الحادي والعشرين، لا مسيحية ولا

يهودية ولا إسلامية، اذ ان العالم تغير وأصبح متعدداً ومنوعاً، ويجب أخذ هذا التغيير بعين الاعتبار، مبيناً :" لا بأس أن تكون هناك روح أو فكر أو ثقافة

إسلامية واسعة تحتضن الجميع دون أن تطبق الشريعة على الكل أو على تفاصيل الحياة اليومية.

وفي هذا السياق، قال البطريرك ساكو، الذي درس الفقه الإسلامي: هناك آيات قرآنية بديعة تدعو إلى المعاملة الحسنة، وترى أن المسيحيين

هم أقرب الناس مودة للذين آمنوا، ولكن هناك آيات ذكرت في ظروف خاصة، فلا يجوز أن تؤخذ للتعميم، لافتاً إلى أن الجميع بحاجة إلى قراءة

واضحة ومنفتحة ومتحاورة لا تسيء إلى الإسلام وغيره.

وبخصوص الطائفية والتهميش، أكد البطريرك مار لويس ساكو، أن هناك شيئاً من الطائفية والفئوية والتهميش في الدساتير والمناهج في المنطقة،

مطالباً بأن يقوم الدستور على قاعدة المواطنة الواحدة، سواء كان المواطن مسيحياً أو مسلماً أو عربياً أو كردياً أو تركمانياً.

ودعا إلى تنقية البرامج من كل ما ينطوي على الإثارة والمفاضلة والانتقاص من الديانات والقوميات، بالإضافة إلى أن هناك حاجة لمراجعة هذه

البرامج، سواء في مجال التربية الوطنية أو الاجتماعية أو الدينية. /انتهى
 
http://www.baghdadiabian.com/news.php?action=view&id=47701

191


عنكاوا كوم /وكالة نون الخبرية 

وصف طارق عزيز نائب رئيس النظام السابق والمحكوم عليه باالاعدام وصف المقبور حسين كامل بانه كان كالسرطان بالنسبة للقيادة وقد ورط صدام بالكثير من الأمور
ووصف طارق عزيز في لقاء مصور بطريقة الهواة أجراه معه الناطق السابق باسم الحكومة العراقية الحالية علي الدباغ في سجن (الشعبة الخامسة) في الكاظمية وعرضته قناة (العربية) الفضائية، مساء اليوم الخميس وصف "طه ياسين رمضان وعزة الدوري بانهما كانا ضعيفين وغير مثقفين ولم يكن صدام يستمع لهما كثيرا، وكان وطبان انسانا تافها وشخصا أميا وكان نائب مفوض في الجيش العراقي وصعدوه الى منصب وزير للداخلية".
وظهر عزيز وهو يجلس على كنبة متكئا على جانب واحد ويمسك بسيجارة أشعلها بعد أن استأذن الدباغ الذي بدا كمراسل يحمل مسجلا في اليد فيما يقوم أحدهم بتصوير اللقاء من خلال كاميرا موبايل او كاميرا بسيطة بحيث كانت الصورة ترتجف طوال وقت اللقاء.
ويلفت عزيز إلى أن اول لقاء له مع صدام كان في سوريا خلال المؤتمر القمومي بعد انقلاب 1963، ويعلق "خلال ذلك اللقاء حدث بينا انسجام بالفكر"، ويتابع قائلا "ما زلت احب صدام واعتبره رجلا قياديا مثقفا لكنه كان عنيفا"، ويتابع "الهجوم على الكويت كان غلطة كبيرة أقدم عليها صدام بسبب النفط"، مؤكدا "كنت اتمنى لو لم يكن ينحرف الوضع إلى ما آلت إليه الأمور".
ويوضح عزيز أنه "كان من الممكن أن يكون الوضع افضل لو أن صدام اتبع غير هذه الطريقة في الحكم لكن صدام كان يطمح للزعامة وهذا ما جعله يكون منفردا في السلطة نوعا ما صدام".

192
          ܐܵܚܘܿܢܵܐ  ܐܲܠܸܢ  ܦܵܪܲܓ̰
܀ܛܵܠܒܸܬ  ܒܘܼܩܵܪܘܼܟܼ  ܡܵܢܝܼ  ܟܲܝܵܕܼܥ  ܠܸܫܵܢܵܐ  ܟܲܠܕܼܵܝܼܵܐ  ܐܵܢܵܐ  ܙܲܝܼ(ܙܹܐ)  ܡܲܬܪܿܓܡܸܢ
ܦܲܬܼܓܼܵܡܘܼܟܼ   ܬܵܐ  ܠܸܫܵܢܵܐ  ܟܲܠܕܼܵܝܼܵܐ  ܒܐܲܬܼܘ̈ܵܬܼܵܐ  ܐܲܣܛܲܪܢܓܝܼܠܵܝܵܐ ܀
♱ܝܵܐ  ܡܵܪܝܼ   ܙܲܝܼ (ܙܹܐ)  ܬܲܒܿܥܲܢܘܼܟܼ  ܐܲܡܝܼܢܵܐܝܹܬܼ♱ 
ܬܲܗܵܝܘܸܬ  ܟܵܒܲܝܼܪܵܐ  ܒܵܣܝܼܡܵܐ

 

193
المتروبوليت ايلاريون : المسيحيون في سورية يتعرضون لخطر الإبادة الكاملة 


عنكاوا كوم / روسيا اليوم

أكد المتروبوليت ايلاريون رئيس قسم العلاقات الخارجية في بطريركية موسكو ان ما يحدث في سورية الآن هو كارثة انسانية ولفت الانتباه الى

خطر إبادة المسيحيين في البلاد. وقال ايلاريون متحدثا في جامعة ارسوطاليس اليونانية في فيسالونيكي " ان ما يحدث في سورية الآن هو

كارثة انسانية واسعة النطاق. وأنا على اتصال وثيق مع رجال كنيسة انطاكية الارثوذكسية وهم يؤكدون ان المسيحيين يتعرضون للإبادة حتى

آخر فرد في المناطق الخاضعة لسيطرة الجماعات المسلحة : فيجري هناك إما طرد المسيحيين منها واما قتلهم".وأشار المتروبوليت ايلاريون

قائلا " مما يؤسف له ان غالبية السياسيين الغربيين وممثلي وسائل الاعلام الغربية يتجاهلون هذه الحقائق الصارخة ". وقال ايضا ان الكنيسة

الارثوذكسية الروسية تقدم بإستمرار المساعدات الانسانية الى الشعب السوري وتحاول اقناع الرأي العام العالمي بأنه لا يجوز السماح باستمرار

الحرب الاهلية في سورية.وذكر مراسل وكالة ايتار – تاس بأنه يجري في جميع الاقاليم الروسية جمع التبرعات من اجل الشعب السوري ، وتنقل

الشاحنات الحبوب والسكر والمواد الغذائية للاطفال والادوية وغيرها الى موسكو من فورونيج وبلغورود واوريول ويكاتريبورغ وتيومين واركوتسك

وغيرها من المدن الروسية بغية نقلها جوا الى دمشق . وجمع في الفترة من 22 مارس/آذار الى 10 ابريل/نيسان أكثر من 30 طنا من

المساعدات الانسانية وأكثر من مليوني روبل من التبرعات.

المصدر: وكالة ايتار- تاس

194
مسيحيّو سوريا في لبنان: بين السفارات وحلم العودة 

عنكاوا كوم/الاخبار   

ميلانا المرّ

المصيبة لا تفرّق بين فقير وغني، ولا بين مسلم ومسيحي، ولا بين أسود وأبيض. والحمى الطائفية التي يعانيها لبنان منذ ولادته ضربت السوريين ونقلت إليهم العدوى. فها هم اللاجئون السوريون المنتمون إلى الطائفة المسيحية، ينتقون لأنفسهم «المناطق التي تشبههم».
وهم في الأماكن التي اختاروها لأنفسهم، يتهرّبون من العدسات والأقلام. يردّد أغلبهم عبارات «اتركونا، يللي فينا مكفينا». وبعيداً عن التقارير الصحافية، يشرح أحدهم أنهم لا يتحدثون ويفضلون عدم الظهور بسبب اتهامهم بالانحياز إلى الرئيس بشار الأسد، وخوفهم على مصيرهم إن حكم «الإخوان» في سوريا.
لم يمض وقت طويل على وجود السوريين المسيحيين في لبنان. يشرح وليد حاصباني أنه فكّر كثيراً قبل أن يترك منزله وينتقل إلى لبنان «لكن الحياة في سوريا باتت مستحيلة. أنا أسكن في إحدى ضواحي دمشق، ولأنني وعائلتي من المسيحيين بتنا نشعر بخوف عند مرورنا على الحواجز أو حتى عند التنقل في الشوارع. لم تكن سوريا تفرّق يوماً بين الأديان قبل الأحداث هذه». لا يجد حاصباني الحياة في لبنان سهلة أبداً، لكنه يُفضل السكن في منطقة ذات هوية مسيحية في لبنان «لأنها أكثر أماناً وأهدأ، والعادات والتقاليد تتشابه» على حد تعبيره.
عدد كبير من اللاجئين استقرّ في لبنان، ولا سيما العائلات، لكن كثيرين يتخذون منه معبراً إلى دول أخرى قد تحقق لهم أملاً بحياة جديدة. تنتمي غالبية هذه الفئة إلى جيل الشباب. أنهوا دراستهم الجامعية، أو لا يزالون، ويطمحون إلى العمل أو متابعة الدراسة في الخارج. هؤلاء حفظوا غيباً مناطق السفارات ومحيطها لكثرة ما توجهوا إليها من أجل إنجاز الأوراق المطلوبة للحصول على التأشيرات والموافقات.
بدأ رامي، (اسم مستعار لأسباب متعلقة بالسفارة الفرنسية)، شاب سوري مجاز في إدارة الأعمال، رحلته بين دمشق وبيروت منذ أكثر من خمسة أشهر. قبل اشتداد الأزمة في بلده، كان لا يزال قادراً على التنقل بين العاصمتين براحة أكبر لملاحقة معاملته في السفارة الفرنسية في بيروت. لكنه قرّر منذ شهرين تقريباً الانتقال للسكن في بيروت، ومحاولة إيجاد عمل ما لإعالة نفسه إلى حين الانتهاء من المقابلات التي تجريها معه السفارة. يقول «السفارات تشدد كثيراً هذه الأيام وتتعقّب الأفراد الذين يطلبون تأشيرات. لذا، أنا لا أنخرط في أي تحرّك مع أو ضد النظام في سوريا ولا أجاهر برأيي السياسي أمام أحد. أنا مصمم على المغادرة إلى فرنسا وأريد أن أكمل دراستي وأؤمن مستقبلي». أما السبب الذي دفعه لاختيار فرنسا فيعود، بكل صراحة إلى «كوني مسيحياً، وهذا ما يسهّل العملية» (!) ورداً على سؤال لماذا؟ «لأن المسيحيين السوريين مسالمون وغير منخرطين بالأحزاب، وصفة الإرهاب بعيدة عنهم».
بين باريس، التي يطمح الجيل السوري الشاب للوصول إليها، ولندن وبرلين عراقيل كثيرة وحواجز، برغم من المناجاة الدائمة للمعارضة السورية للبلدان الغربية باستقبال الشباب للدراسة والتساهل معهم بالمنح، إلا أن الإجراءات تبقى صعبة جداً. هبة وصلت إلى لندن، لكن شقيقتها زينة صامدة في بيروت تحلم بساعة «بيغ بن» والقهوة الساخنة وسط الطقس الرمادي الدائم. تبرّر زينة للسفارة تأخرها «أعتقد أنني سأحصل على التأشيرة بما أن شقيقتي قد حصلت عليها، عندي الآن فرصة أكبر لتحقيق حلمي والخروج من كابوس الشرق الأوسط والربيع العربي، وهذه المعاملات تتطلب وقتاً طويلاً».
الوضع مختلف بالنسبة إلى العائلات التي لا تحلم بأكثر من العودة إلى حضن الوطن وترميم ما بقي من منزل مقصوف أو مهدّم وبدء الحياة من الصفر. وفي الانتظار، تحاول هذه العائلات التغلّب على المعاناة في لبنان، مثل غلاء أسعار الإيجارات، مواجهة «التعجرف» اللبناني، قلة الوظائف الشاغرة نظراً إلى المنافسة الشديدة وبالأخص على المهن الحرّة أو المؤقتة.

على فكرة

تعجز الجمعيات العاملة مع اللاجئين السوريين عن الاهتمام بكثيرين من المنتمين منهم إلى الطائفة المسيحية أو تقديم أي مساعدة لهم لأنهم غير مسجّلين رسمياً في سجلات اللاجئين لدى الأمم المتحدة. خوفهم من التصريح عن أنفسهم له أسبابه الكثيرة برأيهم. ولذا يتم التعامل معهم على أنهم ضيوف، ويصعب إحصاء عددهم نظراً إلى اختلاف المناطق التي يقيمون فيها. أمنيتهم الكبرى هي أن تهدأ الأمور في سوريا وتعود إلى سابق عهدها، مع أنهم يعلمون أن طريق العودة غير محفوظ وينتظرون بهدوء موقعهم في المعادلة الدولية الجديدة المخططة لهم.

http://www.al-akhbar.com/node/181291

195
طارق عزيز: حين قرر صدام احتلال الكويت كان مريضاً نفسياً

عنكاوا كوم/العربية نت
   

في مقابلة أجريت معه في وقت سابق وتثبها "العربية" حصرياً يوم الخميس المقبل

علي الدباغ أثتاء حواره مع طارق عزيز

دبي - نوفل الجنابي -
الوزير والناطق السابق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ سجّل، وعلى مدى ثلاث ساعات متواصلة شهادة للرجل القوي في نظام صدام حسين طارق عزيز. قناة "العربية" حصلت على التسجيلات الكاملة لتبثها حصرياً ابتداء من الخميس المقبل.

طارق عزيز الذي تخلى عن سيجاره الشهير واستبدله بالسجائر التي لم يتوقف عن تدخينها طوال المقابلة بدا مرتاحاً، وهو يسرد شهادته للتاريخ وعن التاريخ.

لم يترك نائب رئيس الوزراء (والواجهة المثقفة) للنظام العراقي السابق، كما كان يسمّيه البعثيون، حدثاً مرّ به العراق خلال فترة مشاركته في السلطة، إلا ودخل في تفاصيله في هذه المقابلة التي أجريت في وقت سابق.

ما بعد المقابلة
 ما ستكشف عنه المقابلة، هو شهادة طارق عزيز على عهد مثير للالتباس، وما سيرد فيها يحتمل الخطأ والصواب، لكن الأمر المؤكد الذي يخص المقابلة، هو التوقع بأن تثير الكثير من الاعتراض والتأييد في ذات الوقت، السبب هو علاقتها بقضايا ما زالت محل خلاف وجدل حتى اليوم.

من بين هذه القضايا، حقيقة أسلحة الدمار الشامل وأن صدام حسين كان مريضاً نفسياً حين قرر احتلال الكويت، واتهم عائلته بدفعه إلى كل الأخطاء التي ارتكبها، حتى إنه وصف صهر الرئيس العراقي السابق الذي انشق عليه حسين كامل بأنه (سرطان كان يتطلع إلى الاستيلاء على محل صدام نفسه).

هذه العلاقة المتوترة بين عزيز وعائلة صدام خرجت إلى العلن بشكل عدائي من قبل الأخ غير الشقيق للرئيس العراقي السابق، أثناء محاكمته حين بصق على عزيز، الذي كان معه في قفص الاتهام.
 
في هذه المقابلة، يحل طارق عزيز ألغازاً كثيرة من بينها سر اختفاء وزير الخارجية الأميركي السابق هنري كيسنجر في 22 نوفمبر/تشرين الثاني 1980 في المنطقة حقيقة تزويد ألمانيا وإسبانيا صدام حسين بالأسلحة الكيماوية. عزيز حدد أيضاً بوضوح موقف العالم، عربياً وأوروبا وأميركيا من الحرب العراقية الإيرانية والموقف الروسي الذي كشف عن مفاجأة حول علاقته بطرفي الحرب عسكرياً.

ومع كشف طارق عزيز لجوانب غامضة خلال وجوده من موقع المسؤولية، لم ينس، رغم صحته المتراجعة وتقدم السن، مراوغة الدبلوماسي القديم فهو يؤكد حين يريد التأكيد ويترك المسائل عائمة حين يريد أن يتركها كذلك.

حين سأله الدباغ عن محاولة اغتيال الملا مصطفى البرزاني من قبل صدام حسين أجاب بأن الفاعل كان رجل المؤسسة الأمنية القوي آنذاك ناظم كزار، وحين سأله عما إذا كان صدام على علم بالمحاولة أجاب تهرباً: لا أعلم (!)

المقابلة التي تقدمها "العربية" عن التاريخ وللتاريخ تدفع للتساؤل: لماذا لم تسجل شهادات أشخاص كان لهم دور مهم في النظام السابق قبل إعدامهم، ولماذا لا تسجل شهادات من تبقى منهم؟

http://www.alarabiya.net/ar/arab-and-world/2013/04/14/%D8%B7%D8%A7%D8%B1%D9%82-%D8%B9%D8%B2%D9%8A%D8%B2-%D8%AD%D9%8A%D9%86-%D9%82%D8%B1%D8%B1-%D8%B5%D8%AF%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%8A%D8%AA-%D9%83%D8%A7%D9%86-%D9%85%D8%B1%D9%8A%D8%B6%D8%A7%D9%8B-%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D9%8B.html

196
مجلس البصرة يصادق على بناء مركز ثقافي مسيحي بكلفة ثلاثة مليارات دينار 

عنكاوا كوم/السومرية نيوز



السومرية نيوز/ البصرة
 أعلنت لجنة الأقليات الدينية في مجلس محافظة البصرة، الأحد، عن مصادقة المجلس على تنفيذ مشروع بناء مركز ثقافي كبير للطوائف المسيحية بكلفة ثلاثة مليارات دينار، وهو المشروع الوحيد المخصص للطوائف المسيحية خلال العام الحالي.

وقال رئيس اللجنة سعد متي بطرس في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "مجلس المحافظة صادق على مشروع بكلفة ثلاثة مليارات دينار يقضي ببناء مركز ثقافي كبير للطوائف المسيحية يضم قاعة لإحياء المناسبات الاجتماعية، وأخرى للمؤتمرات والندوات وإلقاء المحاضرات"، مبيناً أن "المشروع هو الوحيد المخصص للطوائف المسيحية من موازنة البصرة للعام الحالي، وصنف ضمن المشاريع الدينية وليس كمشروع ثقافي".

ولفت بطرس الى أن "المركز سيبنى على قطعة أرض تبلغ مساحتها 2000 متر مربع تقع في منطقة الجنينة القريبة من مركز المدينة"، مضيفاً أن "قطعة الأرض خصصت للطوائف المسيحية بأمر من رئيس الوزراء نوري المالكي، وسيبنى عليها المركز بمجرد انجاز اجراءات استملاكها من قبل دائرة الوقف المسيحي".

وأكد رئيس اللجنة أن "المشروع يهدف الى تعويض النوادي الاجتماعية والثقافية المسيحية التي دمرت عام 2003"، معتبراً أن "تلك النوادي كانت قبل إغلاقها تكتسب أهمية اجتماعية وثقافية كبيرة بالنسبة للمواطنين المسيحيين".

يذكر أن الآلاف من الأسر المسيحية كانت تسكن في البصرة لكن معظمها هاجرت خلال التسعينات نتيجة تدهور الوضع الاقتصادي، ومن ثم بسبب انهيار الوضع الأمني بعد عام 2003، ولا يوجد إحصاء رسمي يحدد عدد المسيحيين في المحافظة، إلا أن التقديرات تشير إلى وجود ما لا يقل عن 300 أسرة من طوائف الأرمن، والكلدان، والسريان الارثوذكس والسريان الكاثوليك، والآشوريين، والبروتستانت، واللاتين، أما طائفة الأدفنتست (السبتية) فإنها لم تعد من الطوائف المسيحية المعتمدة لدى دائرة الوقف المسيحي بعد هجرة جميع أبنائها، لكن الطائفة ظلت تمتلك كنيسة ذات موقع جيد وطراز معماري جميل، وهي في حال أفضل من معظم الكنائس الأخرى.

وتمتلك كل طائفة مسيحية في البصرة مقبرة وكنيسة خاصة بها، إلا أن أكثر الكنائس مغلقة من جراء قدمها وهجرة مرتاديها، كما كانت توجد في المحافظة خمسة نوادي اجتماعية مسيحية، منها الآثوري والآرامي والفيحاء، وقد تعرضت بعضها الى التخريب في عام 2003، ومن ثم أغلقت جميعها باستثناء النادي الأرمني الذي يعود الى طائفة الأرمن التي كان عدد أفرادها في البصرة لا يقل عن 1750 منتصف القرن الماضي.

يشار الى أن الطوائف المسيحية في البصرة تحتفظ وفقاً لقانون مجالس المحافظات رقم 21 لعام 2008 بمقعد (كوتا) في مجلس المحافظة يشغله سعد متي بطرس، وهو عالم فيزياء حاصل على درجة الدكتوراه في فيزياء المواد من جامعة دندي البريطانية ويعمل كمدير لوحدة المجاهر الالكترونية في رئاسة جامعة البصرة، فيما يتنافس حالياً خمسة مرشحين من طوائف مسيحية مختلفة من أجل الفوز بهذا المقعد الذي سيخصص للمرشح الذي يحصل على أكبر عدد من أصوات الناخبين.

197
الوقف المسيحي بالعراق يضع حجر اساس لكنيسة مريم العذراء ويفتتح روضة ودير للراهبات في الموصل  

 عنكاوا كوم/وكالة نون الخبرية

وضع ديوان الوقف المسيحي في العراق حجر الاساس لبناء كنيسة مريم العذراء للسريان الارذودكس في منطقة بحزاني في قضاء بعشيقة في محافظة نينوى
ونقل مصدر اعلامي لوكالة نون الخبرية ان د.دريد حكمت طوبيا مستشار محافظ نينوى لشؤون المكونات حضر وقائع حفل وضع حجر الاساس لبناء كنيسة مريم العذراء للسريان الارذودكس في منطقة بحزاني في قضاء بعشيقة والتي اقيمت برعاية رعد جليل كجة جي رئيس ديوان أوقاف المسيحيين واليزيدية والصابئة المندانيين ،وبحضور عدد من اعضاء مجلس النواب العراقي كما افتتح ديوان الوقف المسيحي بالعراق بناية روضة ودير الراهبات لكنيسة السريان الارذودكس في برطلة وبرعاية نيافة الحبر الجليل مارطيماثاوس موسى الشماني راعي ابرشية ديرمارمتى وبحضور عدد من اعضاء مجلس النواب العراقي والمسؤولين في ناحية برطلة بمحافظة نينوى "






198


انقرة (رويترز) - قال مسؤول حكومي يوم الاربعاء ان تركيا تنشئ مخيمين على حدودها الجنوبية الشرقية مع سوريا لاستضافة العدد المتزايد من اللاجئين من جماعات الأقليات السورية خاصة المسيحيين والاكراد.
وقام اكثر من 250 الف لاجئ فروا من الصراع السوري في تركيا بتسجيل اسمائهم كلاجئين ويعيش اغلبهم في 17 مخيما تمتد على طول الحدود بين البلدين التي يبلغ طولها 900 كيلومتر لكن القادة الاتراك يقولون ان العدد الاجمالي للاجئين يقترب من 400 الف.

وينتمي اغلب اللاجئين إلى العرب السنة ومعظمهم يؤيدون المعارضة المسلحة التي تقاتل من اجل الاطاحة بالرئيس السوري بشار الاسد الذي ينتمي إلى الطائفة العلوية.

وإلى جانب استقبال اللاجئين القت تركيا -ذات الاغلبية السنية ايضا- بثقلها وراء المعارضة المسلحة ووفرت لها المأوى الآمن على اراضيها لكنها تنفي تزويدهم بالسلاح. وجلب هذا الموقف اتهامات للحكومة من جانب الاسد وكذلك من جانب اقليات تركية واحزاب معارضة.

وتنفي انقرة بشدة ان تكون لديها توجهات عرقية أو طائفية.

وقال المسؤول الذي يعمل في وزارة الخارجية التركية انه سيتم انشاء المخيمين -اللذين يكتمل انشاؤهما في اقل من شهر- ببلدة مديات التي تقع في اقليم ماردين الجنوبي الشرقي على بعد حوالي 50 كيلومترا من الحدود السورية.

ومن المقرر أن يؤوي احد المخيمين وتبلغ سعته 2500 شخص لاجئين مسيحيين اشوريين إلى جانب لاجئين من طوائف مسيحية اخرى. ويبنى هذا المخيم على ارض فضاء بالقرب من كنيسة اشورية منحها مالكها الاشوري.

وتوجد في تركيا اقلية اشورية يعيش اغلبها في ماردين واسطنبول. وقال المسؤول ان المخيم انشئ بناء على رغبتهم.

واجتمع رئيس الوزراء التركي طيب اردوغان مؤخرا بقادة اشوريين في تركيا.

واضاف المسؤول التركي ان المخيم الثاني ستكون سعته 3000 لاجئ وانه سيخصص للاجئين سوريين اكراد لكنه سيستوعب لاجئين عرب ايضا.

ويقع اقليم ماردين -الذي يقطنه عدد كبير من الاكراد- على حدود منطقة سورية بها تركيز كبير من الاكراد.

وتبلغ نسبة المسلمين السنة -وبينهم عرب وأكراد- في سوريا نحو 75 في المئة السكان البالغ عددهم 22 مليون نسمة. وتمثل بقية الطوائف المسلمة حوالي 15 في المئة أغلبهم من العلويين وبعضهم من الشيعة والدروز. وعشرة في المئة تقريبا من سكان سوريا مسيحيون وتوجد في سوريا اقلية يهودية صغيرة.

ويمثل العرق الكردي نحو عشرة في المئة من السكان.

(إعداد ابراهيم الجارحي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن )

من جوناثان بيرش

http://ara.reuters.com/article/topNews/idARACAE9B23FR20130410?pageNumber=1&virtualBrandChannel=0

199


جريدة البصرة الالكترونية 

جبا-متابعة / حيدر الجزائري:
صادق مجلس محافظة البصرة على عدد من المشاريع بكلفة 6 مليارات دينار تخص إعادة وتأهيل مجموعة كنائس في المحافظة تعود لطوائف مسيحية مختلفة، مضيفا ان من بين المشاريع بناء مركز ثقافي يضم مدارس لنشر الديانية والثقافة المسيحية، فيما كشفت لجنة الاقليات الدينية في المجلس ان عدد الكنائس المفتوحة في البصرة انخفضت الى 6 بينما أغلقت 8 أبوابها لحاجتها الى التاهيل ولقلة المصلين.

وفي حين ذكر رجل دين مسيحي بارز أن تلك المشاريع غير كافية لوجود الكثير من الكنائس والمرافق المسيحية المحتاجة لترميم سريع، دعا الحكومة المحلية الى بذل المزيد من الجهود من اجل اعادة الكنائس سيما التراثية، والاهتمام بالأقليات وتعزيز شعورهم بالاهتمام وعدم التهميش. وفي مقابلة مع "العالم" أمس الاثنين، قال عباس ماهر طاهر، مدير دائرة التخطيط والاعمار في مجلس محافظة البصرة "تمت المصادقة على تنفيذ عدة مشاريع، ضمن خطة عام 2012، إضافة وجود خطة أخرى مماثلة لعام 2013، وتتضمن تلك المشاريع إعادة بناء وتشييد وترميم الكنائس الموجودة في محافظة البصرة من أجل تأهيلها بالشكل الأمثل"، منبها الى أن "خطة 2013 تتضمن 4 مشاريع بقيمة 6 ميارات دينار". ومن أبرز كنائس البصرة، كنيسة مار أفرام وكنيسة القديسة تيريزا للكلدان الكاثوليك، كنيسة السريان الكاثوليك في حي الداكير، ودير راهبات التقدمة للآتين في حي مناوي باشا، بالاضافة الى كنيسة مريم العذراء للسريان الأرثوذكس التي تأسست العام 1936، وكنيسة الأرمن الأرثوذكس، الى جانب كنيسة الصخرة الرسولية في العشار، والكنيسة الانجيلية المشيخية. كما ان لدى كل طائفة مسيحية في المحافظة مقبرة وكنيسة خاصة بها، فيما توجد العديد من الكنائس المغلقة جراء قدمها وهجرة مرتاديها.

وبين طاهر ان "من ضمن تلك المشاريع التي أدرجت ضمن خطة 2013، بناء مركز ثقافي متكامل للطائفة المسيحية، بقيمة 3 مليارات دينار لصالح الوقف المسيحي، في منطقة الجنينية، بعد استحصال الارض المطلوبة للمشروع"، موضحا ان "المركز المتكامل يتضمن مرافق متعددة لمختلف الطوائف المسيحية في المحافظة، كالقاعات الكبيرة والمتوسطة، ومدارس من اجل تعليم ونشر الديانة والثقافة المسيحية".

وتتسم محافظة البصرة بالتعايش السلمي بين الطوائف والاديان منذ القدم، الامر الذي جعل منها بيئة جاذبة ومحافظة الى اكبر عدد من ابناء الطوائف ومنها المسيحية سيما عقب الاحداث التي مر بها العراق بعد العام 2003.

بدوره، ذكر الدكتور سعد متي بطرس، رئيس لجنة الاقليات الدينية في مجلس محافظة البصرة، ان "البصرة تضم 14 كنسية، 6 منها فقط فعالة تستقبل المصلين كل يوم أحد، وتتضمن صلوات وطقوس الديانية والطوائف المسيحية".

واعتبر بطرس ان "أبرز مشاريع إعادة وترميم الكنائس في البصرة ضمن خطة 2012، هو مشروع بقيمة يصل الى 106 مليون دينار، يقضي بترميم كنيسة السريان الارثدوكس"، مشيرا الى ان "من أبرز فقرات المشروع تتضمن تغليف الكنسية من الداخل بحجر السيراميك، باعتبارها قديمة ومهمة وبحاجة الى ترميم". واضاف ان "المشروع رفع بعد اجراء تعديلات عليه الى مدير العقود الحكومية في محافظة البصرة من اجل استكمال متطلباته"، لافتا الى ان "مجلس محافظة البصرة ولجنة الاقليات الدينية في المجلس تعمل بالتوازي مع الوقف المسيحي بهدف دعمه وتنظيم وتنفيذ المشاريع لصالح الطائفة المسيحية".

وكان المسيحيون يشكلون نسبة 3.1% من السكان في العراق، وفق إحصاء أجري العام 1947، وبلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حروب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجرت أعداد كبيرة منهم إلى الخارج بعد العام 2003.

الى ذلك، أفاد الخور أسقف عماد عزيز البنا، المدبر البطريكي لرئاسة الأسقفية الكلدانية في البصرة وجنوب العراق، أن "الطائفة ومشاريعها بحاجة الى متابعة من قبل الحكومة المحلية وشخص المحافظ، ومع أنهم خصصوا المبالغ المالية في السنة الماضية لبعض المشاريع الموجودة للكنائس، لكن لدينا كنائس قديمة جدا بحاجة الى اعمار"، مستطردا "كنسية مار توما الكلدانية في البصرة القديمة، وكنسية مريم العذراء في القشلة، وهما كنيستان تراثيتان، بحاجة الى ترميم، وكذلك كنسية المارم يوسف بحاجة الى ترميم جذري".

وتابع"هناك مشاريع اخرى بحاجة اهتمام كمركز الثقافي الكلداني، وهناك ارض تابعة لأبرشية البصرة بحاجة الى التفاته من الحكومة المحلية لتساهم وتساند هذه المشاريع، بالاضافة هناك كنائس اخرى بحاجة الى ترميم وتعديل وكذلك مشاريع اخرى لكناس اخرى"، مثنيا "جهدهم مشكور لدعم هذه المكونات، لكن في الوقت ذاته بحاجة الى جهود اكبر من اجل دفع تلك المشاريع لكي لا تصبح تلك المكونات مهمشة، لان الاهتمام بهذه المشاريع لا ينعكس على المسيحيين بل امر بصري عام، وكذلك الاهتمام بالصابئة المندائية وغيرها من مشاريعهم، لتكون البصرة في صدارة الاهتمام بهذه المكونات والشرائح".

http://www.basraelc.com/news.php?action=view&id=14180

200

رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي والامين العام لحزب الله واثق البطاط 

المدى برس/ بغداد
 


هدد أمين عام حزب الله العراقي واثق البطاط، اليوم الأربعاء، الحكومة العراقية بـ"نزاع مسلح" في حال إعادة البعثيين وفدائي صدام الى مؤسسات الدولة، واكد أن من أصدر القرار عليه "الاستعداد للموت"، فيما عد القرار بـ"مثابة شكر"  للبعثيين على قتلهم للشعب العراقي.

وقال البطاط في حديث الى (المدى برس) هو الاول له منذ (26 شباط 2013) بعد اختفائه بسبب الهجمة السياسية التي تعرض على خلفية تهديداته إن "قرار عودة البعثيين وفدائي صدام هو قرار جائر بحق الشعب العراقي ويمثل استهتارا بدمائه التي فقدها على يد القتلة من البعثيين"، مبينا أن "حزب الله سيعتبر الحكومة ظالمة أن اقر البرلمان القرار وسيتعاطى معها كما تعاطى مع نظام صدام حسين".

وأضاف البطاط "سننزل الى الشارع وسنستخدم السلاح لاستهداف البعثيين وعناصر تنظيم القاعدة واي جهة تتعاطى معهم"، مؤكدا أن "حزب الله وجيش المختار لن يستهدفا الأجهزة الأمنية لأنها جزء من الشعب العراقي".

وهدد أمين العام لحزب الله العراقي "من اتخذ قرار عودة البعثيين" بـ"حرب خاسرة مع الشعب العراقي ستوصله الى الموت "، عادا القرار بـ"مثابة شكر للبعثيين وفدائي صدام على قتل الشعب العراقي".

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر هاجم، مساء امس الثلاثاء، رئيس الحكومة نوري المالكي ونائبه صالح المطلك بشدة لقرارهما بإعادة مسؤولين في حزب البعث إلى السلطة وإحالة فدائيي صدام على التقاعد، وهدد بـ"تحريم" البقاء في الحكومة إذا لم يتراجع " اعمى البصيرة" (في إشارة إلى المالكي) عن قراره هذا، مشددا على أن "ارجاع البعث ليس من مطالب المتظاهرين المشروعة كما يحاول ان يسوق بعض المنتفعين".

وأعلن مجلس الوزراء العراقي، في (السابع من نيسان 2013)، موافقته على إحالة عدد من فدائيي صدام على التقاعد، ضمن تعديلات قانون المساءلة والعدالة بما يسمح أيضا لأعضاء الفرق في حزب البعث المنحل بتولي أي منصب حكومي، واشترط أن يكون من هؤلاء من "ذوي الكفاءة وتقتضي المصلحة العامة إعادتهم للخدمة"، فيما أكد أن التعديل أشار إلى حق رئيس الوزراء نوري المالكي ونوابه استثناء أي شخص مشمول بالقانون وأعادته إلى الوظيفة او إحالته على التقاعد.

 وأكد ائتلاف دولة القانون أن قرار تعديلات قانون المساءلة والعدالة "إنساني بحت لم يأت لإرضاء أي جهة معينة"، بل هو بدافع إنساني ضمانا لحقوق من لم تتلطخ أيديهم بأي جرم بحق الشعب العراقي، وشدد على أن القرار لن يمرر في مجلس النواب إلا بتشريع قانون تجريم حزب البعث الصدامي، لافتا إلى أن التعديلات تمت بموافقة جميع الكتل السياسية.

وكانت كتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري وصفت، الاثنين، ( الثامن من نيسان 2013)، موافقة رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي على السماح بعودة البعثيين لتسلم مناصب في الدولة وإحالة جزء من فدائيي صدام على التقاعد بـ"المؤامرة على الشعب والمقدسات وشهداء الشعب العراقي"، وأكدت أن القرار لم يكن عفويا، ومشددة على أن المالكي تقصده مع الذكرى السنوية لتأسيس حزب البعث المنحل. في حين عدت كتلة الفضيلة البرلمانية أمس ايضا أن القرار "استفزازا شديدا لذوي الضحايا"، موكدة انه يقوض الإسناد الشعبي للنظام السياسي.

في حين عدت كتلة الفضيلة البرلمانية، امس الاثنين،( الثامن من نيسان 2013)، القرار "استفزازا شديدا لذوي الضحايا"، موكدة انه يقوض الإسناد الشعبي للنظام السياسي.

وتعد التعديلات التي أجراها مجلس الوزراء على قانون المساءلة والعدالة هي الأوسع منذ تشريع القانون في العام 2008 والذي شرع كتعديل لقانون اجتثاث البعث الذي أصدره الحاكم المدني للعراق، كما تعني هذه التعديلات إعطاء شرعية لوجود الآلاف من البعثيين الذين تمت إعادتهم إلى العمل في الأجهزة الأمنية وعدد كبير من دوائر الدولة ويمثلون حلقات أساسية في إدارة هذه المؤسسات.

 

كما تنهي هذه التعديلات أن تم إقرارها من قبل مجلس النواب الذي يختلف أعضاؤه بشكل كبير على هذه القضية جدلا واسعا مستمرا منذ سنوات والتي تعتبر من الملفات الرئيسية لدى اغلب الكتل السياسية في حملاتها الانتخابية وتحشيد الشارع.

ويواصل عشرات الآلاف من سكان محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالى وكركوك، تظاهراتهم والتي بدأت في 21 كانون الأول 2012، احتجاجا على سياسية الحكومة المركزية والمطالبة بإلغاء قانوني الإرهاب والمساءلة والعدالة واطلاق سراح المعتقلات.

لكن تظاهرات المناطق الغربية والشمالية أثارت حفيظة المحافظات الجنوبية التي سيرت تظاهرات ايضا وعقدت مؤتمرات هددت بانها لن تسكت في حال أقدمت الحكومة على الاستجابة لمطالب المحافظات السنية وخصوصا إلغاء المادة 4 من قانون مكافحة الإرهاب واطلاق المعتقلين في السجون في إطار العفو العام أو إلغاء المساءلة والعدالة، كما طالبت المحافظات الجنوبية الحكومة بتشديد عقوبات الإرهاب وتعويض ضحاياه وضحايا سياسات النظام السابق.

وكانت وزارة العدل العراقية دعت، في 19 شباط 2013، المحكومين لترويج معاملات شمولهم بقرار العفو الخاص، باستثناء المتهمين بجريمة الفساد المالي والإداري والمادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب والإبادة الجماعية.

يشار الى ان مجلس الوزراء وافق على توصيات اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة مطالب المتظاهرين وخصوصا ما يتعلق بحزب البعث المنحل والمتمثلة بالموافقة على " ترويج  المعاملات التقاعدية لكافة المشمولين بقانون المساءلة والعدالة عدا فدائيي صدام وأعضاء الفروع في حزب البعث المنحل والمباشرة فورا باستلام طلباتهم لمن لم يقدم طلب الإحالة على التقاعد، وتخويل دوائر التسجيل العقاري باستلام طلبات رفع الحجز عن دار السكن للمشمولين بقرار مجلس الحكم رقم (88) لسنة 2003 وفقا لقانون التنفيذ رقم (45) لسنة 1980، وتفعيل المادة (12) من قانون المساءلة والعدالة بتوجيه الوزارات في ترويج حالات الاستثناء من القانون وفق المادة المذكورة بغية رفعها إلى مجلس الوزراء ومجلس النواب للمصادقة عليها.


201


التيار الوطني الحر 
اريس - رندة تقي الدين -

استقبل الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في قصر الإليزيه عصر أمس، البطريرك الماروني بشارة الراعي في حضور الوزير السابق زياد بارود، السفير بطرس عساكر، المطرانين بولس صياح وناصر الجميل ومسؤول الإعلام والبروتوكول في بكركي وليد غياض.

وحضر الاجتماع السفير الفرنسي لدى لبنان باتريس باولي، والمستشار الديبلوماسي لهولاند لقضايا الشرق الأوسط إيمانيول بون والناطق باسم الإليزيه رومان نادال. وفي بيان للرئاسة، ذكر هولاند أنه «متمسك باستقرار لبنان والوفاق السياسي بين جميع مكونات المجتمع اللبناني حفاظاً على السلم الأهلي والوحدة الوطنية». وتابع البيان «أن فرنسا تبقى مهتمة جداً لأوضاع مسيحيي الشرق الذين الذين يشكلون مكوناً أساسياً من هوية البلاد والمنطقة»، كما توقف عند «الروابط التاريخية القائمة مع البطركية المارونية وموارنة لبنان».

وقال مصدر مطلع على المحادثات أن الراعي «عبر عن قلقه إزاء أوضاع المسيحيين في سورية، وازاء ازدياد عدد النازحين السوريين الى لبنان. وقال لهولاند إن هناك عدداً كبيراً من أبناء الطائفة الأرثوذكسية الذين غادروا سورية ويمثلون ٦٠ في المئة، والحل يجب أن يكون سياسياً في سورية والرئيس بشار الأسد ليس أسوأ ممن يحاربون في سورية».

وقالت مصادر إن لقاء هولاند - الراعي بدأ بجلسة موسعة تبعتها خلوة بين الرئيس والبطريرك. وقالت المصادر إن هولاند سأله عن «حزب الله»، فأجابه الراعي بأنه «يتحادث مع الحزب الذي يمثل الطائفة الشيعية في لبنان، ولدي علاقات مع جميع الطوائف في لبنان».

وسآلت «الحياة» المصادر اذا كان حزب الله سيدرج على لائحة الارهاب فردت بان لا شئ على جدول الاعمال.

ولفتت المصادر في هذا السياق إلى قضيتي تفجير بورغاس في بلغاريا وعملية قبرص، «اللتين تمتا على أرض أوروبية لذا يجري التفكير بالموقف الحازم الذي ينبغي اتخاذه أوروبيا، علماً أن لا مؤشر بعد على وضعهما قريباً على جدول النقاش».

وكان الراعي التقى وزير الخارجية لوران فابيوس وعبر عن قلقه أيضاً إزاء مصير المسيحيين في سورية، وقال إن الأسد مستعد للحوار وإن الحل السياسي وحده الحل لسورية. وكان الناطق باسم الخارجية فيليب لاليو أعلن «تضامن بلاده الكامل مع لبنان في اللحظات الصعبة وتمسكه باستقراره وتعايشه».

ويلتقي الراعي اليوم الرئيس سعد الحريري في مقر اقامته.

http://www.tayyar.org/Tayyar/News/PoliticalNews/ar-LB/Patriarche-Raii-Hollande-mt-6735380.htm

202
 

   Elaph - إيلاف

أطلق مجلس الطوائف المسيحية في العراق مبادرة للحوار والمصالحة بين القوى السياسية تقوم على اساس رفض التدخلات الخارجية وعقد طاولة مستديرة تضم ابرز الشخصيات السياسية والدينية ومن كافة الطوائف والمكونات للخروج بورقة عمل تضمن عملا جادا لحل الازمة التي تعيشها البلاد.

أُعلن خلال اجتماع في بغداد اليوم عقده مجلس رؤساء الطوائف المسيحية برئاسة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو مع زعيم القائمة العراقية اياد علاوي عن تقديم مبادرة للحوار والمصالحة من اجل اعادة بناء العراق وكسر الجمود القائم بين الكتل السياسية والحكومية ومناشدة الاطراف السياسية بالتعهد بعدم فسح المجال امام التدخلات الخارجية وحل المشاكل العالقة والتاكيد على الاسراع في النظر بملفات المعتقلين". كما تتضمن مبادرة الصلح عقد طاولة مستديرة تضم ابرز الشخصيات السياسية والدينية ومن جميع الطوائف والمكونات للخروج بورقة عمل تضمن حوارا بناءا وعملا جادا لحلحلة الازمة السياسية في البلاد . وسيتم طرح هذه المبادرة على جميع القوى السياسية في البلاد خلال اجتماعات لاحقة.
 
وقد اشار البطريرك  روفائيل ساكو الى ان الاختلافات بين الكتل السياسية العراقية وتخلخل الوضع الاقليمي لاسيما في سوريا سيؤثر كثيرا على استقرار المنطقة برمتها ويتوجب على الجميع ايجاد حلا لكل هذه المشاكل لانه بعكس ذلك ستكون هناك عواقب وخيمة بحسب بيان صحافي عن الاجتماع تلقته "ايلاف".
 
ومن جهته اكد رئيس ائتلاف العراقية اياد علاوي "ان تدهور الوضع الامني وانهيار المؤسسات واستشراء الفساد والفقر كان دافعا كبيرا لهجرة المسيحيين". وقال علاوي لو "كانت هناك اجراءات حكومية رصينة تضمن لهم الحماية والاستقرار لما شهدنا هذه الهجرة الكبيرة". وقد اكد علاوي على دور المسيحيين وتاريخهم الاصيل كونهم مكون اساسي في المجتمع العراقي وعبر عن استيائه الكبير جراء هجرة المكون المسيحي من العراق .
وقد بحث الجانبان اوضاع المسيحيين والازمة السياسية التي تعصف بالعراق ومبادرة الصلح التي يسعى اليها مجلس الطوائف المسيحية .
 
وكان البطريرك رافائيل ساكو قد دعا مسيحيي العراق لدى تنصيبه في الخامس من الشهر الماضي   بطريركًا للعراق والعالم إلى تحدي محاولات تهجيرهم من العراق محذرًا من أنهم سيتحولون إلى مجرد ذاكرة في حال استمرت الهجرة واكد أنه سيعمل مع علماء الدين المسلمين لنشر ثقافة الاعتدال ونبذ العنف. وأكد أنّه سيعمل على تجديد الكنيسة والتعاون مع علماء الدين الشيعة والسنة لنشر ثقافة الاعتدال ونبذ العنف.
 
 وقال أنّه يشعر بالمخاطر والتحديات والمسؤوليات الجسيمة والثقيلة التي تواجهه في مهمته، لكنّه شدّد بالقول " إني سأواجه الوضع بجرأة ووضوح وأسعى إلى توحيد الكنيسة الشرقية". وأكد انه سيعمل مع "أخوتي" المسلمين والصابئة من أجل العيش الكريم والعدالة والحرية والمساواة والالتزام بالحوار مع علماء المسلمين شيعة وسنة وقال إنه على صلة مستمرة بهم لنشر ثقافة السلام والاحترام المتبادل.
ودعا السياسيين العراقيين إلى الحوار والاعتدال ونبذ التعصب والكراهية والعنف وحيث لايزال شبح الخوف والموت يسيطر على العراقيين الامر الذي يجب مواجهته لوقف نزيف الدم والدمار. وعبّر عن الامل في عودة السلام والامن إلى العراق لينهض في مختلف المجالات.
 يذكر ان اعداد المسيحيين في العراق قد بدأ بالتناقص بعد عام 2003 بسبب الهجرة التي يلجأ اليها اعداد كبيرة منهم نتيجة الوضع الامني، واستهدافهم المباشر من قبل جماعات مسلحة. وقال ديوان الوقف المسيحي ان اكثر من نصف مليون مسيحي ترك العراق منذ عام 2003 وهذا الرقم يقترب من نصف عدد المسيحيين الذين كانوا يعيشون في العراق قبل ذلك العام. واشار إلى أنّ عدد المسيحيين في العراق حاليا يتراوح ما بين 400 ألف و500الف في حين كان عددهم قبل سقوط نظام صدام بحدود مليون و200 الف حيث إن الاوضاع الامنية واستهدافهم المباشر من قبل الميليشيات والجماعات المتطرفة دفعهم إلى الهجرة بهذا العدد سواء إلى دول الجوار او الولايات المتحدة واوروبا.

 
http://www.elaph.com/Web/news/2013/4/804543.html?entry=Iraq

203


بغداد/اور نيوز
 

اكدت قائمة الرافدين التابعة للمكون المسيحي انها مع تشكيل حكومة اغلبية سياسية خلال المرحلة المقبلة.

وقال النائب عن كتلة الرافدين عماد يوحنا " لا يوجد هنالك أي قلق من تكوين الاغلبية السياسية في الدولة ، لان مايسمى بالشراكة الوطنية

التي اعتمدتها الكتل السياسية شلت حركة الاعمار واسهمت في تردي الخدمات للمواطنين" . وتابع يوحنا ان "على جميع القوى السياسية

تجربة العمل وفق النظام الاغلبية السياسية في الدولة من اجل ملاحظة الفارق بينها وبين التوافقات السياسية في البلاد" .

وكرر رئيس الوزراء نوري المالكي دعوته الى تشكيل حكومة أغلبية سياسية في عدة مناسبات لاسيما بعد نجاح تمرير الموازنة من قبل مجلس

النواب وفق نظام الاغلبية .

204
  PUKmedia الاتحاد الوطني الکوردستاني

أفتتح محافظ كركوك الدكتور نجم الدين عمر كريم، قاعة الشورجة للمناسبات الدينية، وشارك في حفل الافتتاح كل من آسو مامند عضو المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكوردستاني، وليلى حسن عضو مجلس النواب، ونائب رئيس مجلس محافظة كركوك ريبوار فائق، بالإضافة لأعضاء المجلس علي مهدي وأحمد عسكري، وعبدالرحمن مصطفى المحافظ السابق لكركوك ورئيس هيئة الاستثمار ورئيس غرفة تجارة كركوك ومدير البلدية، وبعض رجال دين والعلماء وشيوخ العشائر من جميع المكونات من بينهم الشيخ اسماعيل الحديدي.
وقال محافظ كركوك نجم الدين كريم في بيان له اليوم 9/4/2013، تسلم PUKmedia نسخة منه: "عندما طرحنا فكرة الإنشاء على المنفذون لها وجدناهم يرحبون بها من خلال ثلاثة مقاولين من أهالي كركوك وقاموا بتنفيذها"، متمنياً أن يحتذي الميسورين بتخصيص جزء من ثرواتهم للمجتمع، مشيراً إلى أن المحافظة لا تستطيع إن تقدم كل شيء، وأضاف: "أتمنى أن تسهم القاعة في خدمة أهالي كركوك وحي الشورجة التي شيدت فيها القاعة وهو الحي الذي تربيت فيه".
وأكد كريم أن هذا اليوم هو مناسبة لسقوط النظام الدكتاتوري، وهنأ أهالي كركوك لمناسبة ذكرى تحريرها المصادف في الغد، مستذكراً جميع الشهداء، وأشاد بمكونات المحافظة، واعتبر أن الجميع من الكورد والعرب والتركمان والمسيحيين يعملون لخدمة كركوك وتعميرها، مشدداً على أن هذا المشروع هو نموذج لكل من يسعى لخدمة كركوك.
من جانبه ألقى نائب رئيس الوقف السني بكركوك الشيخ آزاد خورشيد كلمة ثمن فيها حالة التطور والتغيير التي تشهدها مدينة كركوك في ظل إدارة المحافظ، وأكد على أهمية تشييد الصروح التي تخدم أبناء المحافظة، شاكراً كل من ساهم بالمشروع الذي وصفه بالمهم، كون جوامع المدينة صغيرة وغير ملائمة للمناسبات الدينية، وأنه بالإمكان الاستفاده من المشروع.
يشار إلى أن تكلفة قاعة المناسبات الدينية في كركوك وصلت إلى (590) مليون دينار، وتبرع بها الميسورين سامان محمد وناصح محمد وفريدون عبد الخالق على مساحة ستة ألاف متر مربع وبمساحة ألف متر مربع للقاعة، و(1500) متر مربع للحدائق وساحة لوقوف المركبات، والقاعة مجهزة بالتبريد والإذاعة المركزية..


محافظ كركوك يفتتح قاعة الشورجة








http://pukmedia.com/AR_Direje.aspx?Jimare=6304

205


خندان - اكد رئيس ائتلاف العراقية اياد علاوي، "ان تدهور الوضع الامني وانهيار المؤسسات واستشراء الفساد والفقر كان دافعا كبيرا لهجرة المسيحيين".

وقال علاوي خلال لقائه وفدا من مجلس رؤساء الطوائف المسيحية برئاسة البطريرك مار لويس روفائيل، لو "كانت هناك اجراءات حكومية رصينة تضمن لهم الحماية والاستقرار لما شهدنا هذه الهجرة الكبيرة"، بحسب بيان صادر عنه .

وقال البيان، ان الجانبين بحثا " اوضاع المسيحيين والازمة السياسية التي تعصف بالبلد ومبادرة الصلح التي يسعى اليها مجلس الطوائف المسيحية".

واضاف البيان ان علاوي "اكد اثناء اللقاء على دور المسيحيين وتاريخهم الاصيل، كونهم مكون اساسي في المجتمع، وعبر عن استيائه الكبير جراء هجرة المكون المسيحي من العراق".

من جانبه اشار البطريرك الى " ان الاختلافات بين الكتل السياسية العراقية وتخلخل الوضع الاقليمي لاسيما سوريا سيؤثر كثيرا على استقرار المنطقة برمتها ويتوجب على الجميع ايجاد حلا لكل هذه المشاكل.. وعكسه ستكون العواقب وخيمة" بحسب البيان .

واشار البيان الى لقاء مجلس رؤساء الطوائف المسيحية بعلاوي تضمن "تقديم مبادرة للحوار والمصالحة من اجل اعادة بناء العراق، والتي تحوي المطالبة بكسر الجمود القائم بين الكتل السياسية والحكومية، ومناشدة الاطراف السياسية بالتعهد بعدم فسح المجال امام التدخلات الخارجية وحل المشاكل العالقة والتاكيد على الاسراع في النظر بملفات المعتقلين"، مؤكدين على ان "مبادرة الصلح تتضمن عقد طاولة مستديرة تضم ابرز الشخصيات السياسية والدينية ومن كافة الطوائف والمكونات للخروج بورقة عمل تضمن حوارا بناءا وعملا جادا لحلحلة الامور العالقة".
 
http://www.xendan.org/arabic/drejaA.aspx?=hewal&jmara=11599&Jor=2

206
بغداد(الاخبارية)..أعلنت امانة بغداد عن المباشرة بتنفيذ حملة كبرى لتقديم الخدمات للكنائس والأديرة في العاصمة بغداد ووضع المعالجات السريعة للمشكلات الخدمية التي تعاني منها .

ونقلت بيان تلقت (الوكالة الاخبارية للانباء) نسخة منه، عن وكيل امانة بغداد للشؤون البلدية نعيم الكعبي، قوله: ان الفرق المختصة في امانة بغداد قامت باجراء الكشف الموقعي على عدد من الكنائس للتعرف على مشكلاتها الخدمية لوضع الحلول والمعالجات السريعة لها مع تخصيص جهد ذاتي لغرض الادامة بصورة دورية ومستمرة من قبل الدوائر البلدية المعنية ' .

واضاف: ان الحملة شملت كنيسة كتدرائية الارمن الارثدوكس في ساحة الطيران من خلال تنظيف وغسل الرصيف المحاذي للكنيسة ورفع الاتربة والنفايات من الداخل والخارج وتوزيع (2000) كيس نفايات و(5) حاويات سعة (1100) لتر الى جانب اعمال النظافة لمحيط كنيسة مريم العذراء ضمن محلة (112) ورفع النفايات والانقاض وتوزيع (800) كيس نفايات وحاويتين سعة (120) لتراً .

وبين: ان الحملة شملت ايضاً تقديم الخدمات لكنيسة ودار العجزة في منطقة كمب سارة من خلال اكمال اعمال اصلاح التخسف في محلة (910) زقاق (17) ومد انبوب مجار بطول (90) م وبقطر (315) ملم ورفع الانقاض الناتجة عن اعمال الحفر واكمال دفن مسار الانبوب بالحصى الخابط والتراب النظيف وحدله لغرض الاكساء .

واشار الى: ان التنسيق مع دائرة المشاريع لغرض ادخال الزقاق ضمن خطة اكساء (500) الف متر مربع ضمن الرقعة الجغرافية لبلدية الكرادة الى جانب توزيع (6) حاويات سعة (120) لتراً و (1000) كيس نفايات وتنظيف الارصفة في زقاقي (15.17) المحاذيين للكنيسة ورفع النفايات './انتهى/ر.ش/


207


يعاني غير المسلمين في العراق، من المسيحيين والأيزيدية والمندائيين من اعتداءات إرهابية وعمليات اختطاف لإرغامهم على دفع فديات مالية عالية. دفع هذا بالعديد منهم إلى الهجرة، حتى أضحى تواجدهم التاريخي في أرض الرافدين مهددا.

تشهد الأقليات في العراق بشكل يكاد يكون يوميا اعتداءات أو عمليات اختطاف أو تفجيرات إلى درجة أن الفسيفساء العرقية والطائفية والدينية التي ميّزت بلاد الرافدين أصبحت تتلاشى شيئا فشيئا.

هذا التلاشي بدأ حتى قبل سقوط نظام صدام حسين قبل عشر سنوات، وتجلى من خلال الصراع الدائر بين العرب والأكراد من جهة وبين السنة والشيعة من جهة أخرى. وقد شملت تبعات هذا الصراع العرقي والطائفي طوائف أخرى على غرار المسيحيين والأيزيدية والمندائيين.

أضحت الكنائس منذ أعوام هدفا لتفجيرات وعمليات إرهابية. وعندما تولى الزعيم الديني للطائفة الكاثوليكية في العراق البطريق لويس رافائيل الأول منصبه في مارس/آذار الماضي كانت الدرجة الأمنية القصوى هي السائدة في أنحاء واسعة من العراق. وقد شهدت أعداد الطائفة الكاثوليكية كغيرها من الطوائف المسيحية تراجعا ملحوظا في العراق، حيث هاجر عدد متزايد من المسيحيين إلى خارج البلد، إلى درجة أنه لم يتبق من إجمالي مليون مسيحي كانوا يعيشون في بلاد الرافدين سوى بضع مئات الألوف، وفقا لتقديرات كنسية.

الأقلية المندائية : وجود تاريخي مهدد بالاندثار

الأقليات الدينية الأخرى في العراق تواجه مصيرا مماثلا، إذ يُعد وضع الطائفة المندائية، التي موطنها الأصلي جنوب العراق منذ أكثر من ألفي عام، صعبا للغاية. ورغم أن المندائيين يؤكدون أن القرآن يعتبرهم من أهل الكتاب وبالتالي فهم أهل بالحماية، إلا أن العديد من المسلمين يرونهم من منظور مختلف.


الطائفة المندائية، التي يعد جنوب العراق موطنها الأصلي، مهددة بالاندثار تماما من العراق بسبب الهجرة جراء أعمال العنف التي تستهدفها..

صبيح الزهيري، الذي كان يشعل منصب بروفسور في اللغة المندائية ببغداد، يقول إن الطائفة المندائية، التي ينتمي إليها، لا تزال معرضة للاعتداءات. ويضيف الزهيري في حديث مع DWأن الكثيرين من أتباع هذه الطائفة لا يكشفون عن انتمائهم الديني خوفا من التمييز، لافتا مثلا إلى أنه في حال طلب شخص مندائي قهوة في أحد المقاهي وكشف عن هويته فلا يحصل عليها. ويوضح قائلا: "الناس سوف يمتنعون عن شرب أي شيء من كوب شرب منه شخص مندائي قبلهم."

وقد هاجر عدد كبير من المندائين إلى الخارج إلى درجة أن وجودهم في وطنهم الأصلي العراق أصبح مهددا، فقبل عشر سنوات كان نحو 30 ألف شخص من الطائفة المندائية يعيشون بين بغداد والبصرة، أما اليوم فإن عددهم ربما لا يتجاوز 5 آلاف شخص. وقد هاجر أغلبيتهم إلى ألمانيا والبلدان الاسكندينافية والولايات المتحدة. "العديد يعتقد أن الطائفة المندائية ستندثر مستقبلا بالكامل في العراق"، على ما يقول الزهيري.

الطائفة الأيزيدية : حرية نسبية ، ولكن في كردستان العراق

طائفة الأيزيدية الكردية في العراق عانت بدورها من الملاحقة والاعتداءات، فعلى الرغم من أن عدد أتباعها لا يتجاوز مئات الآلاف ويعيش أغلبهم في شمال البلاد، إلا أن المسلمين المتطرفين يعتبرونهم كفارا من عبدة الشيطان.

وفي آب/أغسطس عام 2007 وصلت أعمال العنف ضد الطائفة الأيزيدية ذروتها، حيث قتل أكثر من 400 شخص من أتباعها في تفجيرات إرهابية. ويحظى الأيزيديون في الشمال الكردي من العراق بحقوق أفضل من أولئك الذين يعيشون في المناطق العربية.

يقول إلياس يانك من المنتدى الأيزيدي في مدينة أولدنبورغ الألمانية إن "الحكومة الكردية أنفقت ملايين الدولارات لترميم أحد أهم معابد الطائفة الأيزيدية في لاليش بالقرب من مدينة الموصل".


الأكراد الأيزيديون في كردستان العراق يمارسون شعائرهم الدينية بحرية.

ورغم أن الأعياد الأيزيدية هي أيام عطلة رسمية كما يبين الياس يانك الا أنه "لا يزال هناك تمييز ضدهم خاصة في سوق العمل أو في مجال التعليم".

من جهته، يقول كمال سيدو، المتخصص في شؤون الأقليات العراقية من المؤسسة الألمانية لحماية الشعوب المهددة: "مظاهر التمييز اليومي يمكن أن تأخذ أشكالا مختلفة، مثلا في أحد القرى التي يعيش فيها مسلمون ويزيديون، يقوم المؤذن بتلاوة سور من القرآن تعتبر مهينة لليزيديين."

في الواقع، يضمن الدستور العراقي للأقليات الدينية على غرار المسيحيين واليزيديين والمندائيين حرية المعتقد، ولكن هذا القانون لا يحميهم من التمييز في الشارع وعدة مجالات حياتية. كما أنهم عرضة للاعتداءات والتفجيرات الإرهابية. كما يعمد البعض إلى اختطاف المسيحيين أو المندائيين للحصول على فديات مالية عالية. وبعض الجماعات المتطرفة تعتدي على المحالات التجارية التي يملكها أتباع الطوائف الأقلية، خاصة إذا كانت تباع فيها مشروبات كحولية.

ويرى سيدو مستقبل الأقليات في العراق بنظرة تشاؤمية، فيقول: "بالنسبة للمندائيين لن يعود الزمن القديم مرة أخرى" لافتا الأنظار إلى أنه رغم سعي الحكومة العراقية إلى تحسين إجراءات حماية الأقليات، لكن مساعيها لم تحظ بنجاح يذكر : " في الشمال الكردي حصرا ، بإمكان الأقليات غير المسلمة أن تعيش وتمارس شعائرها الدينية بكل حرية"، وفق ما يقول سيدو.

تاريخ 09.04.2013
الكاتب آندرياس غورزيفسكي/ ش.ع
المحرر ملهم الملائكة


http://www.dw.de/%D9%87%D9%84-%D9%8A%D8%AF%D9%87%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B7%D8%B1-%D9%81%D8%B3%D9%8A%D9%81%D8%B3%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%86-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82/a-16714560

208
ܓܵܪܲܓ  ܕܲܬܗܘܿܝܼܵܐ ܬܲܚܘܼܬܼܵܐ ܫܸܡܵܐ  ܕܙܡܲܪܬܵܐ ܟܵܬܼܒܼܝܼܠܵܗܿ ܗܵܕܲܟܼ (ܐܲܘܼܪܚܵܐ ܚܲܕܼܬܵܐ) ܒܣܘܼܟܵܠܵܐ الطريق الجديد ؛ ܘܲܠܐܹܝܼܠܵܗܿ ܐܘܪܟܼܐ ܟܬܼܬܗ  ... ܫܲܠܵܡܝܼ ܛܵܠܘܟܼܘܿܢ
المفروض يكون عنوان  اسم الاغنية يكتب هكذا  (اورحا حذتا) بمعنى الطريق الجديد  وليس اورخا خثته ...سلامي لكم

209
الأب ألبير هشام - مسؤول اعلام البطريركية:

زار غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو مساء اليوم الاثنين، 8 نيسان 2013، الدكتور أياد علاوي، رئيس ائتلاف العراقية بمعية رؤساء الطوائف المسيحية.
ودار الحديث حول  وجود المسيحيين ودورهم الريادي في بناء العراق وحول هجرتهم وتشجيعهم على العودة. كما تم الحديث عن ضرورة المصالحة الوطنية وتفعيل لغة الحوار والتفاهم.
وأكد غبطة البطريرك على استعداد رؤساء الطوائف لعمل كل شيء من اجل العراق والعراقيين من منطلق شعورهم الوطني، فلا يوجد اليوم حلٌ من دون الجلوس معًا والحوار وجهًا لوجه والتفاهم على الخطوط العريضة للعمل السياسي من أجل خير البلاد.
ولقد عبّر الدكتور علاوي عن استعداده لدعم اية مبادرة من أجل اللقاء وتوطيد العيش المشترك وتعزيز العلاقات بين كافة المكونات من دون تفريق وتمييز، ووعد باجراء اتصالات من اجل ذلك.







http://www.saint-adday.com/index.php/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1/4490-%D8%BA%D8%A8%D8%B7%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%83-%D8%B3%D8%A7%D9%83%D9%88-%D9%8A%D8%B2%D9%88%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%B1-%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AF-%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%88%D9%8A-%D8%A8%D9%85%D8%B9%D9%8A%D8%A9-%D8%B1%D8%A4%D8%B3%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%88%D8%A7%D8%A6%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%AD%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D8%A8%D8%BA%D8%AF%D8%A7%D8%AF.html

210

الوفد النمساوي مع نائب المحافظ

المدى برس / كركوك

 

أعلنت محافظة كركوك، اليوم الاثنين، استقبال وفد ديني نمساوي هو الارفع الذي يزور المحافظة بعد العام 2003، وبين أن الغاية من الزيارة هي للتضامن مع الشعب العراقي لا سيما المسيحيون منهم والاطلاع على الحياة العامة في كركوك، فيما اشار إلى أن الوفد سيعمل على تقديم المساعدة لدعم السلم الأهلي وتعزيز الروابط بين الجميع.

وقال عضو مجلس المحافظة عن المكون المسيحي في كركوك، صفاء صباح هندي في حديث إلى (المدى برس)، إن "وفدا دينيا نمساويا رفيعا يجري زيارة إلى كركوك من أجل الاطلاع على الحياة العامة والعيش المشترك بين الاطياف والمكونات  المختلفة في المحافظة"، مبينا ان "الوفد يعتبر أرفع وفد ديني يزور كركوك بعد العام 2003".

وأضاف هندي، أن "الغاية من الزيارة هي للتضامن مع الشعب العراقي والمسيحيين في كركوك  والمتواجدين في إقليم كردستان والمساعدة الممكن  تقديمها لدعم السلم الاهلي وتعزيز الترابط بين الجميع".

واشار عضو المجلس عن المكون المسيحي إلى ان "الوفد النمساوي مكون من مطران النمسا شيور وكاهن النمسا هانس هوليروجر والكاهن في الفاتيكان ماكسيملانيو كابوبيانكا وصحفيون نمساويون والمان بالإضافة إلى عدد من رجال الدين في النمسا".

من جهته اكد نائب محافظ كركوك راكان سعيد عقب لقاءه باعضاء الوفد النمساوي أن "المسيحيين  هم أصل العراق  وهم بناة حقيقيون  وهم يحملون رسالة المحبة والسلام  وما ورثناه منهم يعد احد دعائم  الوحدة  الوطنية".

وأضاف راكان ان "اسوء ما نواجهه  هو الافكار المتطرفة  وان أي اذى يلحق بالمسيحيين يمثل  نقطة سوداء في حياتنا.

 من جهته اكد المطران  شليمون وردوني  معاون البطريرك لويس ساكو رئيس الكنيسة الارمنية في العالم  "اننا  نعمل من اجل الحوار  والسلام  بين المسيحيين والمسلمين"، مبينا "تقدمنا  بمبادرة للمصالحة الوطنية  فنحن لسنا سياسيون  بل عراقيون  ولكننا نسعى للامن والاستقرار وقد التقينا بسياسيين في بغداد وسنتوجه قريبا للقاء  رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني فنحن من اجل  العراق  مستعدون  للتضحيه  بحياتنا  لاننا نريد التقدم  والمصالحة من  اجل الوحدة  لنضحي جميعنا  من اجل الكل  وتسير الاوضاع للامام".

وأضاف شليمون "جئنا لنقل تحيات البطريرك ساكو الى محافظ كركوك كما ساتوجه الى السليمانية  بدعوه من سيدة العراق الاولى هيروا ابراهيم احمد لنيل  تكريم  مقدم باسم والدها الى  غبطة البطريارك ساكو  الذي تعذر حضوره بسبب مشاغله".

وتاتي زيارة الوفد الديني النمساوي إلى كركوك،  بعد 18 يوميا من أعلان رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم البطريرك مار لويس ساكو في الـ 22 من اذار الحالي 2013 أن بابا الفاتيكان الجديد أبدى موافقته لزيارة العراق بناء على دعوة وجهها له، وبين أن البابا "متأثر كثيرا" بالمصير "المأساوي" للمسيحيين العراقيين، كاشفا ان عدد من قتل منهم في العراق بلغ 950 شخصا، وتمت مهاجمة 57 كنيسة.

وانخفضت أعداد المسيحيين في العراق بعد حرب العام 2003 بحسب إحصاءات غير رسمية، من 1.5 مليون إلى نصف المليون، بسبب هجرة عدد كبير منهم إلى خارج العراق وتعرض العديد إلى الهجمات في عموم مناطق العراق، خاصة في نينوى وبغداد وكركوك.

يذكر أن المسيحيين في العراق يتعرضون إلى أعمال عنف منذ عام 2003 في بغداد والموصل وكركوك والبصرة، من بينها حادثة خطف وقتل المطران الكلداني الكاثوليكي بولس فرج رحو في شهر آذار من العام 2008.

وكان المسيحيون يشكلون نسبة 3.1 بالمائة من السكان في العراق وفق إحصاء أجري عام 1947، وبلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حروب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجرت أعداد كبيرة منهم إلى الخارج بعد عام 2003.


211

وكالة كل العراق الاخبارية [اين]


[بغداد-أين]

بدأ فريق مشترك يضم علماء آثار عراقيين وبريطانيين مشروعاً جديداً للكشف عن الآثار بالقرب من مدينة أور الاثرية في محافظة ذي قار .

ونقل بيان للسفارة البريطانية ببغداد تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه عن عضو مجلس إدارة مشروع آثار منطقة أور [جاين موون]  القول

ان " الفريق باشر بأعمال حفريات في بلدة يبلغ عمرها أربعة الآف سنة تابعة لمحافظة ذي قار جنوب العراق  بالقرب من مدينة أور الشهيرة ".

وبينت ان " المشروع يمثل أول عودة لعلماء الآثار البريطانيين الى العراق منذ التسعينات لاسيما وان لدى العراق سجل ممتاز من علماء الآثار من

الدرجة الأولى ونريد أن نبني على ذلك السجل وأن نعززه بأفضل الممارسات العالمية ".

وأشار موون الى إن " الفريق البريطاني  المؤلف من ستة عناصر هو من جامعة مانشستر في حين أن الفريق العراقي يتضمن ثلاثة أعضاء من

الخريجين الجدد والذين هم الآن يعملون كموظفين لدى الهيئة العامة للآثار والتراث ".

وأضافت إن " البرفيسور ستيوارت كامبيل، وهو رئيس قسم الآثار في جامعة مانشستر  وهو أيضاً عضو مجلس إدارة المشروع، يعتقد بأن المشروع

يعتبر خطوة أولى مهمة نحو إيجاد تعاون أوسع في مجال علم الآثار وإدارة التراث بين الجامعات البريطانية والعراقية حيث قال انه قد كُرِس معظم

هذا العام لإعداد المشروع والبدءِ بتنفيذه وهو في يأمل في المستقبل أن يبني علاقات وثيقة مع الجامعات المحلية في الناصرية والديوانية، لانها

موارد محلية في غاية الأهمية ".

وتابعت عالمة الاثار البريطانية إن " المشروع مدعومٌ حالياً من قبل المعهد البريطاني لدراسة العراق ووزارة الخارجية البريطانية والشركات وأفراد

خاصين ممن لديهم إهتمامات في بناء قدرات الخبرة التراثية في العراق وإن المشروع يهدف الى إدارة مواسم ميدانية سنوية على مدى السبع

سنوات القادمة مع مايرافقها من بحث ونشر ".

وقالت ان " ذي قار تمتلك إرثاً آثارياً غني جداً، ولكن الخبراء الدوليين قد أُبعدوا عن منطقة أور لعدة عقود بسبب حساسية القرب من قاعدة جوية "

مشيرة الى إن " مدينة أور قد بوشر بالحفر فيها لصالح متاحف بريطانيا ومتحف بنسلفانيا في عشرينات وثلاثينات القرن الماضي من قبل ليونارد

وولي وإن إكتشافات المقابر الملكية المذهلة في مدينة أوركانت من بين أول مايجب إيداعه لدى المتحف العراقي الذي أسس من قبل غيرترود

بيل ".

وبينت إن " الفريق العراقي البريطاني الجديد لايبحث عن الأشياء الجميلة، ولكنه على أية حال يبحث عن معلومات تتعلق بأول حضارة في العالم

وعن فرصة للبدء بصفحة جديدة لإستكشاف التراث العراقي الذي لايضاهى ".انتهى.


http://www.alliraqnews.com/index.php?option=com_content&view=article&id=76098:-q-q&catid=39:2011-04-08-17-26-45&Itemid=58

212

   رجل دين مسيحي يحمل القرآن للتعبير عن التضامن الإسلامي المسيحي    

المدى برس/ نينوى

أفاد مصدر في مديرة الدفاع المدني في نينوى، اليوم السبت، بأن مسلحين مجهولين قتلوا معاونا طبيا مسيحيا امام منزله غربي الموصل (405 كلم شمال بغداد).

وقال المصدر في حديث إلى (المدى برس)، إن "مسلحين مجهولين يستقلون سيارة توقفوا مساء اليوم عند منزل في حي الشفاء الواقع غربي الموصل يعود لمواطن مسيحي في العقد الخمسين من العمر وأطلقوا النار عليه من أسلحة كاتمة للصوت عندما كان جالسا امام المنزل ثم لاذوا بالفرار".

ولفت المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إلى أن "الحادث اسفر عن مقتل المواطن المسيحي على الفور"، مبينا أن "القتيل يعمل معاونا طبيا ولم تعرف الاسباب وراء اغتياله".

وتشهد محافظة نينوى ومركزها مدينة الموصل، تصعيدا أمنيا منذ مطلع العام الحالي اسفرت عن مقتل المئات في عمليات أغتيال يومية طالت مواطنين عاديين وعناصر وضباط في الشرطة وسيوخ عشائر ومرشحين للانتخابات.

وكان سعد طانيوس ممثل كوتا المسيحيين في مجلس محافظة نينوى كشف في حديث إلى (المدى برس) مطلع الشهر الجاري إلى أن من بقي في مدينة الموصل من المسيحيين بعد عمليات استهدافهم لا يتجاوز العشرة الاف شخص في حين يعيش في نينوى ما يقارب بـ(200) الف مسيحي.

وكان رئيس الكلدانية في العراق والعالم البطريرك لويس ساكو أبلغ بابل الفاتيكان الجديد فرانسيس الأول في 21 آذار المنصرم أن عدد من قتل من المسيحيين في العراق بلغ 950 شخصا، وتمت مهاجمة 57 كنيسة..


http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=9602

213
بغداد/المسلة: دعا الوقف السني في العراق، السبت، الى ضرورة الحفاظ على الاماكن المقدسة المتمثلة بدور العبادة والأضرحة والمقامات

والكنائس في سوريا، من الصراعات المسلحة التي تشهدها البلاد.

 وذكر بيان للوقف تلقت "المسلة" نسخة منه الانباء نقلت "حدوث مواجهات مسلحة بالقرب من المزارات ودور العبادة والأضرحة والمقامات

والكنائس في سوريا"، مضيفاً "نحن في ديوان الوقف السني ندعو الى ضرورة الحفاظ على هذه الاماكن المقدسة وبعيداً عن الصراعات

والمواجهات العسكرية".

 وشدد الوقف في البيان على "حماية الاماكن من أي أعمال عنف قد تطالها"، داعياً الله أن "يحفظ المسلمين في كل مكان ويحقن دمائهم وأن

يبعدهم عن كل أشكال الفتن".

 ونقلت وكالة الانباء السورية "سانا" عن "قيام الجماعات الإرهابية المسلحة اتخاذ مقام السيدة سكينة في مدينة داريا بريف دمشق، مقراً

لتخطيط أعمالهم الإرهابية وإطلاق نيران حقدهم والاعتداء على المناطق القريبة منه مستخدمين كل أنواع الأسلحة من رشاشات ثقيلة وقواذف

آربي جي وقناصات وقنابل يدوية".

  واضافت ان "الإرهابيين لم يكتفوا بذلك بل حرقوا مكتبة المقام من كتب دينية وفقهية ونهبوا محتوياته وأثاثه وأضرموا النيران في قاعاته وردهاته،

فيما تمكن الجيش نظام في سوريا من بسط سيطرتهم بالكامل على مقام السيدة سكينة ومحيطه".

http://www.almasalah.com/index.php/cultures-3/10268-

214


أبدت العوائل العراقية الساكنة منذ عشرات السنين في حي التشريع الذي أصبح ضمن المنطقة الخضراء رغماً على أنوفهم ؛ قلقها من ازدياد ظاهرة اختفاء الفتيات القاصرات داخل المنطقة الخضراء دون معرفة مصريهن، والتي تمثلت في اختفاء سارة إسحاق 15 سنة ، من منطقة حي التشريع القريبة من مقر رئاسة الوزراء ، ومريم سمير حبيب 14 سنة ، من منطقة المنتزه المقابل لمكتب نجل رئيس الوزراء ، وأغاريد عصام ، 13 سنة ، بقرب منزلها حيث خطفتها سيارة دفع رباعي مضللة.

وانتقد الدكتور كمال صادق ، عضو المجلس المحلي لحي التشريع ، خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد في الشارع بعد أن رفضت قوة عسكرية من لواء بغداد أن يعقد في المجلس البلدي كما رفضت السماح لوسائل الإعلام بتغطية المؤتمر ، وهذا ناتج من عدم إهتمام الحكومة بالشعب ومصير فتيات بعمر الزهور تم إختطافهن ضمن منقطة محصنة ويشرف عليها أمنياً نجل رئيس الوزراء أحمد المالكي ولواء بغداد المكلف بحماية نوري المالكي ومقر الحكومة.

مؤكدًا أن جميع الفتيات المخطوفات ينتمين لأسر عراقية أكاديمية وطبية. مؤكدًا التقدم ببلاغات من أسرة كل فتاة لجهات بعينها بالضلوع في هذه الجريمة.

وشدد 'والد فتاة مختطفة'، على إصرار الأسر على فضح سلبية الجهات الأمنية والحزبية والتنفيذية في الحكومة من حيث تجاهل هذه الجريمة الكبرى ، كما منعت انعقاد المؤتمر الصحفي وقالت خوفاً من أن تتناقله وسائل الإعلام بصورة سلبية، ووعدت بسرعة إحضار الفتيات المختطفات، وهو ما لم يحدث.

واستنكرت عوائل الفتيات ، ما وصفته بـ'تواطؤ' 'لواء بغداد' فى عدم كشف ملابسات القضايا التي تحدث بصور متكررة ورفضت التفاعل بشكل صحيح أمام هذه القضية المجتمعية 'الخطيرة'.

وقال شهود عيان ان نجل احد المسؤولين الكبار كان يحوم بسيارته ويتحارش بنفس الفتيات قبل أن تقع جريمة الخطف.

مطالبين رئيس الوزراء ومحمليه في الوقت ذاته المسؤولية الكاملة على أرواح وشرف بناتهم القاصرات.

http://www.alzawra.com/index.php?page=article&id=1310

215


بغداد(الاخبارية).. قال النائب عن/قائمة الرافدين/ عماد يوخنا، إن ما تبقى من عمر الحكومة لا يساعد على تشكيل حكومة اغلبية سياسية، وانما قد يطبق هذا الخيار في المرحلة المقبلة من العملية السياسية.

وذكر يوخنا (للوكالة الاخبارية للانباء): ان تطبيق خيار حكومة الاغلبية السياسية صعب جداً في الوقت الراهن، لان ما تبقى من عمر الحكومة لا يساعد على ذلك، مشيراً الى أن اذا تحققت اغلبية سياسية وحصل توافق بين مجموعة من الكتل الفائزة في الدورة البرلمانية المقبلة ربما تشكل الاغلبية السياسية.

وأضاف: نحن اليوم ندفع ثمن تشكيل الحكومات السابقة التي كانت شراكة وطنية بين الكتل السياسية، التي جعلت عدم محاسبة او سحب الثقة عن آي وزير، لان كتلته النيابية ستدافع عنه، وهذا مما ولد اخفاقات في تقديم المزيد من الخدمات، لافتاً الى أن الدستور العراقي لم ينص على تقاسيم المناصب على اساس الحزبي داخل المكونات وانما تمثيل المكونات.

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي، قال يوم امس خلال زيارته لمحافظة كربلاء: نحن على طريق تشكيل الاغلبية السياسية لتسيير امور الدولة واستبعاد المحاصصة الطائفية. مطالبا بإجراء انتخابات مبكرة لإنهاء حالة الشراكة، مضيفاً: ان المرحلة التي مرت كانت مرحلة تعطيل ولابد ان نستند الى الاستقرار السياسي في المرحلة المقبلة ، ولن نسمح باستخدام امكانات الدولة لأرباك العملية السياسية./انتهى/7.ب.خ/

http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=80439

216


أ ف ب ــ الزمان
لقي اثنان مصرعهما امس احدهما عسكري من جراء سقوط خمسة قذائف هاون على منطقة جرمانا بريف دمشق واصابة 11 آخرين.
وقال مصدر طبي في مشفى جرمانا لمراسل الزمان ان شخصين قتلا امس احدهما عسكري من جراء سقوط قذائف هاون على حي الجناين بجرمانا، واصابة 11 اخرين .
ومن جانبه قال شهود لــ الزمان ان القذائف الخمسة التي سقطت على جرمانا امس احدثت اضراراً مادية كبيرة في الابنية السكنية، والسيارات المتوقفة، مشيرا الى ان سيارات الاسعاف هرعت على الفور وقامت بنقل الجرحى الى مشفى جرمانا الطبي.
وبدوره قال الاعلام الرسمي السوري ان القذائف اسفرت عن وقوع اصابات.
ويشار الى ان منطقة جرمانا يقطنها غالبية من الطائفة الدرزية، الى جانب الطائفة المسيحية. وكانت جرمانا قد شهدت في الفترة الماضية سقوط قذائف هاون وانفجار سيارات مفخخة وعبوات ناسفة راح ضحيتها العشرات من القتلى والجرحى.
وافاد المرصد السوري عن سقوط قذائف عدة على حي التضامن الواقع في جنوب دمشق، وذلك بعد ساعات من قصف صاروخي على مناطق في حي برزة.
والجمعة، افاد المرصد ان طائرة حربية نفذت غارة جوية على محيط الفرقة 17 في ريف الرقة شمال حيث تدور اشتباكات منذ ايام.
ويعد مقر الفرقة من آخر المعاقل المهمة للنظام في المحافظة، لا سيما منذ باتت مدينة الرقة اول مركز محافظة يخرج عن سيطرة النظام في السادس من آذار. من جانبها اكدت المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة ان عدد النازحين بلغ نحو اربعة ملايين شخص داخل سوريا التي شهدت اشتباكات عنيفة في مدينة داريا جنوب غرب دمشق التي يحاول الجيش السوري منذ فترة فرض سيطرته الكاملة عليها.
وقالت مسؤولة الاتصال الاقليمية في المفوضية ريم السالم في رسالة الكترونية الى من بيروت ان الارقام السابقة لبرنامج المساعدة الانسانية لسوريا لم تعد تعكس الوضع المتغير بسرعة .
من جانبها وجهت الأمم المتحدة أقوى تحذير امس الجمعة من أن الأموال المتوفرة للتعامل مع موجات تدفق اللاجئين السوريين الى الأردن ودول اخرى مجاورة توشك على النفاد.
وقالت ماريكسي ميركادو المتحدثة باسم صندوق الامم المتحدة للطفولة في مؤتمر صحفي بجنيف الاحتياجات تتزايد أضعافا مضاعفة ونحن مفلسون .
أخبار سورية ص2 3
وسيكون من آثار نفاد التمويل توقف توصيل 3.5 مليون لتر من المياه يوميا لمخيم الزعتري بالأردن والذي يوجد به اكثر من 100 ألف لاجئ أغلبهم من الأطفال.
ووصل 11 الف سوري تقريبا الى الزعتري في الاسبوع المنصرم وفقا لما ذكرته المنظمة الدولية للهجرة.
وقال مسؤولون بالأمم المتحدة ان نقص التمويل يؤثر على المنطقة بكاملها وليس الاردن وحسب وايضا على جميع المنظمات الانسانية.
ويقول الهلال الاحمر العربي السوري وهو منظمة الاغاثة الانسانية الرئيسية بسوريا ان معظم النازحين في البلاد موجودون في الاجزاء الشمالية والوسطى وليس في المناطق الجنوبية القريبة من الاردن.
وأضاف أن القتال في محافظة الرقة في الآونة الاخيرة تسبب في نزوح 35 ألفا الى دير الزور في يوم واحد.
وتظهر ارقام لمفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين أن اكبر الجهات المانحة هي الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي واليابان. وتلقت المفوضية 162 مليون دولار وهو ما يمثل ثلث المبلغ المطلوب للنصف الاول من العام الحالي والمقدر بنحو 494 مليون دولار.
وكانت الصين قد تبرعت بمليون دولار خصصت للاجئين في تركيا. ولا تظهر روسيا على قائمة المانحين للمفوضية.
وقالت ميركادو حتى الآن لم يصلنا الا القليل جدا. نفعل الكثير. نضطلع بجهد هائل. لكن الاحتياجات ضخمة. وتزداد كل يوم .

http://www.azzaman.com/?p=30708&utm_source=rss&utm_medium=rss&utm_campaign=%d9%82%d8%b5%d9%81-%d8%a8%d8%b1%d8%b2%d8%a9-%d9%88%d9%82%d8%b0%d8%a7%d8%a6%d9%81-%d9%87%d8%a7%d9%88%d9%86-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%ad%d9%8a-%d9%84%d9%84%d9%85%d8%b3%d9%8a%d8%ad%d9%8a%d9%8a%d9%86-%d9%88

217
             جريدة الزمان 

بغداد – وائل متي

التقى بطريرك بابل على الكلدان في العراق والعالم مار لويس روفائيل الاول ساكو بنائب رئيس الوزراء صالح المطلك امس، فيما زار ساكو ديوان

الوقف الشيعي والتقى برئيسه الشيخ صالح الحيدري. ونقل بيان تلقـته (الزمان) امس عن المطــــلك قوله (انه استقبل ساكو والوفد المرافق له

وبحث معهم اهمية اشاعة ثقافة الألفة والمحبة والسلام بين اوساط الشعب العراقي واهمية تجاوز الخلافات بين الاطراف السياسية وتغليب

المصلحة العامة على المصالح الفئوية والحزبية الضيقة)، واضاف البيان ان (المطلك ثمن مبادرة المصالحة التي اطلقها ساكو في وقت سابق)،

واشار الى ان (الشعب العراقي بجميع اديانه واطيافه واعراقه تواق الى العيش بامن وسلام، وعليه نجده ان ابناء شعبنا في المحافظات التي

تشهد تظاهرات واحتجاجات قد حرص اهلها على مبدأ السلمية في التعبير عن آرائهم وطرح مطالبهم بالرغم من محاولات بعض المندسين الذين

حاولوا اخراج تلك التظاهرات من اطارها السلمي الا انهم فشلوا عندما وجدوا ان ابناء الشعب مصرين على السلمية). من جانبه عبر ساكو عن

امله بان تلقى مبادرته صدى طيبا عند السياسيين ويبادر كبار الساسة بالمصالحة من أجل العراق والعراقيين. وكان ساكو قد التقى الاربعاء

برئيس ديوان الوقف الشيعي الشيخ صالح الحيدري بزيارة رافقه فيها بعض رؤساء الطوائف المسيحية في بغداد ورئيس ديوان اوقاف الديانات

المسيحية والايزيدية والصابئة المندائية رعد كجةجي.

http://www.azzaman.com/?p=30696&utm_source=rss&utm_medium=rss&utm_campaign=%d8%b3%d8%a7%d9%83%d9%88-%d9%8a%d9%84%d8%aa%d9%82%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b7%d9%84%d9%83-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%ad%d9%8a%d8%af%d8%b1%d9%8a-%d9%88%d9%8a%d8%b4%d8%af%d8%af-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%a3

218

              احدى التحف التي عثر عليها في موقع تل خيبر     

PUKmedia  وكالات

قال آثاريون بريطانيون من جامعة مانشستر شمالي انجلترا الخميس إنهم عثروا الشهر الماضي على مجمع كبير قرب مدينة أور الأثرية التي تقع في محافظة ذي قار جنوبي العراق، وهي المدينة التي يعتقد انها كانت مسقط رأس النبي ابراهيم.
وقال الآثاريون إن المجمع، الذي يعتقد ان تاريخه يعود الى 4000 سنة، ربما كان مركزا اداريا لمدينة اور في الفترة التي كان ابراهيم يقيم فيها قبل هجرته الى فلسطين حسب رواية التوراة.
وقال ستيوارت كامبل الذي يرأس فريق التنقيب إن المجمع يقع بالقرب من زقورة أور.
ووصف كامبل الاكتشاف بأنه "مذهل" نظرا لمساحته الكبيرة التي تخاكي مساحة ملعب لكرة القدم.
ونقلت وكالة اسوشييتيدبريس عن كابل قوله "يبدو ان المجمع كان شكلا من اشكال المباني العامة، وقد يكون مبنى اداريا. ربما كان له بعد ديني او كان يستخدم للسيطرة على البضائع الداخلة الى أور."
وقد عثر على المجمع المكون من عشرين غرفة تحيط بايوان مركزي على مسافة 20 كيلومترا من مدينة أور، آخر عاصمة للسومريين.
وقال كامبل إن واحدة من التحف التي عثر عليها فريقه في موقع الحفريات عبارة عن لوح طيني يبلغ ارتفاعه 9 سنتمترات ويمثل رجلا يرتدي وشاحا طويلا ويقترب من ضريح مقدس.
وكانت الحفريات الابتدائية في الموقع - الذي يدعى تل خيبر ويبعد عن بغداد بمسافة 320 كيلومترا - قد انطلقت في الشهر الماضي، وشارك فيها فريق بريطاني من ستة اعضاء اضافة الى اربعة من الآثاريين العراقيين..

http://pukmedia.com/AR_Direje.aspx?Jimare=6091

219

مئات المسيحيين يتجمعون قرب كنيسة في قرة قوش للاحتفال باعياد القيامة

المدى برس/ نينوى
قضى يوسف يعقوب عيد القيامة لهذا العام مع افراد عائلته، ولم ييرح منزله ألا للذهاب لأداء الصلاة في كنيسة في الموصل التي سكنها أجداده منذ الاف السنين، ويقول يعقوب انه واحد من عدة مئات من المسيحيين الذين بقوا في  المدينة، التي تعد آخر معاقل تنظيم القاعدة، بعد أن هاجر الباقون إلى الخارج أو إلى مناطق سهل نينوى ذات الأغلبية المسيحية، والواقعة تحت سيطرة إقليم كردستان.

"صباح يوم العيد أخذت عائلتي لأداء طقوس العيد في كنيسة قريبة من منزلي"، لكن يعقوب الذي يصر على أن "الأوضاع أصبحت افضل"، لم يوافق على تحديد اسم الكنيسة أو إعطاء عنوان منزله، اسم الكنيسة ولا عنوان منزله بسبب ما علمنا من مسيحيين آخرين أن تهديدات تصلهم حتى في المناطق التي لجأوا اليها.

ومع هذا فإن يعقوب يؤكد أنه شاهد وجوها مسيحية كانت غائبة لسنوات خلت، ويقول في حديث إلى (المدى برس) "في يوم العيد وأثناء الطقوس الدينية في الكنيسة التقيت ببعض الأقارب والأصدقاء من الذين افتقدتهم لسنوات بسبب العمليات المسلحة، فمنهم من هاجر الى خارج العراق ومنهم من سكن في اطراف الموصل مثل سهل نينوى لكنني رأيتهم في الكنيسة بهذا العيد وكنت سعيدا جدا بهم أحسست بالطمأنينة رغم الحذر والخوف الذي نعيش فيه"، مضيفا  "عدت الى منزلي ولم أغادره واقتصرت العيد بالاتصال ببعض الأصدقاء والأقارب وتقديم التهاني لهم".

ويستدرك يعقوب "ما حدث في السابق لا ينسى والجراح لم تلتئم بعد فالكثير من القساوسة والمطارنة قتلوا في الموصل ونشعر بالألم حين نتذكرهم في صلواتنا وأعيادنا".

واستهدف تنظيم القاعدة وتنظيمات مسلحة اخرى بشكل كبير المسيحيين والايزيديين والشبك وأقليات عراقية أخرى وخصوصا في مدينة الموصل التي يتركز الاقليات فيها بكثرة عن باقي محافظات العراق، ويقدر عدد المسيحيين في العراق بنحو 750 ألف شخص وهي أقلية في بلد يبلغ تعداده 28 مليون نسمة.

ويقول الأب بيوس أبلحد راعي كنيسة مار توما في (منطقة الساعة) وسط الموصل، التي كان يعيش فيها العديد من العوائل المسيحية الموصلية التي ترك اغلبها منازلهم بعد العمليات المسلحة "شعرت بأن هذا العيد اكثر طمأنينة للمسيحيين ولكننا بحاجة لضمانات اكثر لعودة العوائل المهجرة والتي نزحت الى اطراف الموصل بحثا عن الأمان".

ويضيف الأب أبلحد في حديث إلى (المدى برس) "في هذا العيد قضينا طقوسا بأكثر طمأنينة بعد ان شهدت الموصل اوضاعا امنية افضل من سابقاتها ،الطقوس الدينية ايضا كانت اكثر هدوءً على الرغم ان من عادوا من المسيحيين كعوائل بعد ان هجروا منها لا يتجاوزون عدد اصابع اليدين لكن نشعر بالطمأنينة".

وكانت القاعدة تنشط في السنوات الماضية باستهداف المسيحيين وخصوصا مع قرب الانتخابات، ويعد استهداف المسيحيين بالنسبة لهم وسيلة فعالة لتسليط الضوء على ضعف قوات الامن العراقية بالنظر الى الاهتمام الذي توليه وسائل الاعلام للهجمات ضد المسيحيين، مما يجعل الحياة صعبة على نحو خاص بالنسبة للأقليات في شمال العراق.

ويلفت راعي كنيسة مار توما إلى أن أجواء العيد في هذه المرة "اقتصرت على الزيارات وتبادل التهاني فقط"، ويوضح "لا لسبب ما لكن هذا العيد يقتصر على الاحتفال الروحي فقط وهو عيد الايمان وتقتصر أفراحه بالصلاة والاحتفالات داخل الكنائس على الاغلب".

لكن الوضع في بلدة قره قوش، ذات الاغلبية المسيحية، شرق الموصل يبدو مختلفا تماما، فالاعياد هنا لا تقتصر على الصلاة في الكنائس كما يقول القس زياد قرياقوس، حيث الطقوس التي تمارس في تلك البلدة بكل حرية فيما تعج الشوارع بالمارة من النساء والرجال شباب وشابات مشهد لم تألفه الموصل منذ سنين.

ويقول القس قرياقوس الذي كان يسكن في أحد أحياء الموصل الراقية قبل أن يغادر منذ اربعة اعوام الى بلده قره قوش بدار مستأجر في تلك البلدة بعد مقتل شقيقه الاصغر، "في الموصل لم نتمكن في السنوات الاخيرة من اجراء هذه الطقوس فالانظار عليك مجرد ان تخرج للشارع بملابس العيد رفقة عائلتك".

ويضف قرياقوس في حديث إلى (المدى برس) "العيد الذي اعقب مقتل شقيقي كنا لازلنا في حينها موجودين في الموصل في حينها لم نبرح منزلنا ولم نغادره سواء في العيد ام بعد العيد، بعد ان غادرنا الموصل الى اطرافها وبعد أن مر وقت على احزاننا اصبحنا نخرج هنا في الاعياد لنتجول في البلدة رفقة عوائلنا بكل حرية".

ويلفت القس المسيحي إلى أن "اغلب المسيحيين هنا ممن لم يتمكنوا من الهجرة الى خارج العراق يلجأون إلى هنا بحثا عن الامان"، مبينا "نحن نشعر بقره قوش هي الوطن الام التي تجمعنا الان فالمسيحيون هنا حتى من محافظات اخرى كبغداد والبصرة وكركوك".

ويكشف سعد طانيوس ممثل كوتا المسيحيين في مجلس محافظة نينوى أن من بقي في مدينة الموصل من المسيحيين بعد عمليات استهدافهم لا يتجاوز العشرة الاف شخص بحسب تقديراته".

 ويقول في حديث الى (المدى برس) إن  "اعداد المسيحين وفق تقديراتنا الاحصائية الأخيرة تقريبا في نينوى تقدر بـ(200) الف مسيحي  اما في مركز مدينة الموصل فلم يبق منهم الا ما يقارب الـ(10) الاف مسيحي فمنهم من هجر الموصل الى خارج العراق ومنهم من تركز في مناطق سهل نينوى ولكن بكل الاحوال الاوضاع افضل الان من السنوات العشرة الاخيرة".

وكان رئيس الكلدانية في العراق والعالم البطريرك لويس ساكو أبلغ بابل الفاتيكان الجديد فرانسيس الأول في 21 آذار المنصرم أن عدد من قتل من المسيحيين في العراق بلغ 950 شخصا، وتمت مهاجمة 57 كنيسة.

وعن التهديدات التي تطال المسيحيين في الوقت الحاضر، يؤكد طانيوس "لا تزال حتى الآن هناك تهديدات للمسيحين وتصلني الكثير من هذه الامور تحديدا داخل مدينة الموصل لكن محدودة جدا وليست مثل السنوات الماضية هناك بعض المتطرفين لا يروق لهم هذا وهم مستمرون في التهديد لكن بالمحصلة الأوضاع افضل من سابقاتها".

ويؤكد المسؤول المسيحي الوحيد في مجلس نينوى أن "عمليات استهداف المسيحيين وقتلهم انخفضت في العراق وتحديدا في الموصل الى ما نسبته 10% او اقل ونحن نشعر بهذا العيد بأكثر طمأنينة لكن كما اسلفت اشعر بها منقوصة".

ومع هذا فإن المسيحي الموصلي يوسف يعقوب مازال يقول "اخشى أن اغادر المنزل لوجود محاذير من التجول في شوارع وأزقة الموصل خصوصا اذا كانت ملامحنا معروفة كمسيحيين".

ويوضح يعقوب "لم اكن انا فقط فأغلب أقاربي قضوا عيدهم في منازلهم وعلى الاغلب اقتصرت على الزيارات العائلي ، هنا في الموصل لا نأخذ حريتنا بطقوسنا بملبسنا الذي نتقيد فيه بالموصل وعلينا ان نرتدي ثيابا لا توحي للناس باننا مسيحيون".

http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=9315

220

طارق عزيز امام المحكمة


المدى برس / بغداد
طالبت القائمة العراقية، اليوم الثلاثاء، الحكومة بـ"اطلاق سراح طارق عزيز والضباط والقادة العسكريين المنتمين إلى النظام السابق، مبينة أنهم "كانوا ينفذون الأوامر العسكرية، كما ينفذها الضباط الحاليين في حادثتي الفلوجة والموصل ومدينة الصدر والبصرة والنجف"، وفيما أكدت أنهم بـ"اعمارهم التي تجاوزت السبعين لا يشكلون خطراً على أحد"، أشارت إلى أن اطلاقهم سيعطي رسالة قوية إلى المجتمع الدولي والمتظاهرين، بـ"جدية الحكومة في تحقيق المصالحة بين أطياف الشعب وتجاوز عقدة الماضي".
وقال القيادي في القائمة العراقية عبد ذياب العجيلي في بيان تسلمت (المدى برس) نسخة منه، "أدعو الحكومة العراقية إلى التحلي بروح المسامحة والعفو وتحقيق مفهوم التسامح، والتعايش السلمي من خلال اطلاق سراح الضباط والقادة العسكريين التابعين للنظام السابق".

وتوفى مدير منظومة الاستخبارات الشمالية في عهد الرئيس العراقي السابق صدام حسين اللواء الركن فرحان مطلك صالح الجبوري، السبت الماضي، داخل السجن المحتجز فيه وزير الدفاع في العهد السابق سلطان هاشم في بغداد، بعد نحو سبع سنوات على صدور حكم بسجنه مدى الحياة لاشتراكه في عمليات الأنفال ضد الكرد.

وطالب العجيلي بـ"اطلاق سراح نائب رئيس الوزراء العراقي السابق طارق عزيز رأفة بوضعه الصحي واستجابة لمناشدة عائلته"، مبينا أن "عزيز والقادة العسكريين لم يعودوا يشكلون خطراً على أحد، كما أن اعمارهم تجاوزت الستين أو السبعين عاما".
وأضاف العجيلي أن "الضباط والقادة العسكريين السابقين كانوا يؤدون واجبهم في تنفيذ الأوامر العسكرية، كما ينفذ الضباط الحاليون التعليمات كما جرى في حادثتي الفلوجة والموصل ومناطق أخرى كمدينة الصدر والبصرة والنجف".

وشدد العجيلي على أن "المجتمع الدولي يترقب الوضع في العراق ويأمل في تحقيق الوئام وروح التسامح والمودة وتجاوز عقدة الانتقام والعفو عن ما مضى من أجل المضي بالبلاد نحو الاستقرار والبناء والتعايش السلمي بين جميع العراقيين".

وأوضح العجيلي أن "هذا الاجراء سيعطي رسالة قوية إلى المجتمع الدولي والمتظاهرين، بجدية الحكومة في تحقيق السلام والمصالحة بين أطياف الشعب العراقي والعفو عن ما مضى، وتجاوز عقدة وحقبة الماضي والتطلع إلى المستقبل بقلوب منفتحة وصدور رحبة".

وكان نائب رئيس الحكومة في النظام السابق طارق عزيز ناشد في (24 كانون الثاني 2013) بابا روما للضغط من أجل حث الحكومة على الاسراع بتنفيذ حكم الاعدام الصادر بحقه، لتخليصه من معاناته، فيما أكد محاميه أن عزيز "يعاني من اكتئاب حاد، وهو محبط تماما".

وأصدرت المحكمة الجنائية العليا في الـ26 من تشرين الأول 2010، حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق عزيز في قضية تصفية الأحزاب الدينية، التي بدأت أولى جلساتها في، الـ16 آب 2009، والاحزاب الدينية، منها حزب الدعوة الحاكم حاليا في العراق، الذي كان الانتماء إليه أو التعاطف معه يوجب الإعدام وفق قرار مجلس قيادة الثورة آنذاك الذي حكم بموجبه على مؤسس حزب الدعوة المرجع الديني محمد باقر الصدر في التاسع من نيسان عام 1980.

وتشكلت المحكمة الجنائية العراقية العليا في بدايتها بموجب القانون رقم 1 لسنة 2003 والمنشور في جريدة الوقائع العراقية رقم 3980 من قبل مجلس الحكم العراقي والمفوض بإنشاء المحكمة الجنائية العراقية المختصة بالجرائم ضد الإنسانية (في حينها) بموجب الأمر 48 الصادر عن المدير الإداري لسلطة الائتلاف الموقتة.

وكان نجل نائب عزيز أكد، في الـ25 من كانون الأول 2011، أن صحة والده تدهورت بشكل كبير، ولم يعد قادراً على الحركة.

ويعتبر طارق عزيز، 76 سنة، المسؤول المسيحي الوحيد في نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، وكان يمثل الواجهة الدولية له، وبرز على الساحة الدولية بعد توليه وزارة الخارجية إبان حرب الخليج الثانية عام 1991، وكان المتحدث باسم الحكومة، الأمر الذي جعله دائم الظهور في وسائل الإعلام الغربية بسبب إتقانه اللغة الإنكليزية، وقام عزيز بتسليم نفسه في 24 نيسان 2003 إلى القوات الأميركية بعد أيام على دخولها إلى بغداد.

وطارق عزيز المولود في العام 1936 في شمال الموصل لأسرة كلدانية كاثوليكية، باسم ميخائيل يوحنا الذي غيره لاحقاً إلى اسمه الحالي، درس اللغة الإنكليزية ، ثم عمل كصحافي قبل أن ينضم إلى حزب البعث العربي الاشتراكي، وانضم عام 1954 إلى حزب البعث وأصبح عام 1963 عضواً في قيادة قطر العراق للحزب، وبسبب الانشقاقات والتمرد الذي وقع داخل الحزب فصل منه.

وبعد انقلاب 17 تموز عام 1968 عاد إلى الحزب بدرجة عضو، وفي العام 1969 عين رئيساً لتحرير جريدة وعي العمال التي يشرف عليها المكتب العمالي لحزب البعث، وفي العام نفسه تم تعيينه رئيسا لتحرير جريدة الثورة الصحيفة الرسمية للبعث، ليعين بعدها وزيراً للإعلام عام 1970 وأصبح وزير خارجية العراق وارتقى إلى منصب نائب رئيس الوزراء عام 1973، كما تفرغ في العام 1975 لمنصب نائب رئيس الوزراء ومشرف على السياسة الخارجية والفعاليات الثقافية داخل العراق ومساعد لصدام حسين في مكتب الثقافة والإعلام في القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث.

وتعرض طارق عزيز في نيسان 1980 لمحاولة اغتيال أعلنت الحكومة العراقية في حينها أنها مدعومة من إيران واتهمت على الفور حزب الدعوة بالوقوف وراءها، وفي 14 شباط 2003، قام طارق عزيز بمقابلة البابا يوحنا بولس الثاني ومسؤولين آخرين في الفاتيكان، وعبر عن رغبة الحكومة العراقية بالتعاون مع المجتمع الدولي، خصوصاً في قضية إلغاء السلاح، استناداً إلى رسالة للفاتيكان، كما ذكرت الأخيرة أن البابا شدد على ضرورة احترام العراق بقوانين مجلس الأمن والالتزام بها.

وأعلن الجيش الأميركي، في ليل 19 أيار 2003، عن استسلام طارق عزيز الذي كان الرقم 12 الذي يقع بيد القوات الأميركية ضمن مسؤولي نظام الرئيس السابق صدام حسين، وخلال محكمة الدجيل، دافع طارق عزيز في أول ظهور له في المحكمة بقوة عن الرئيس صدام حسين ومتهمين آخرين، معتبراً الأول "رفيق دربه" وأخيه غير الشقيق برزان التكريتي "صديق عمره"، وفي محكمة الأنفال، حمل طارق عزيز الرئيس العراقي صدام حسين مسؤولية العمليات العسكرية عام 1988 ضد الكرد، ومسؤولية قرار سحق انتفاضة في جنوب العراق العام 1991.

في حين نفذت السلطات العراقية حكم الاعدام بالمسؤول عن عمليات الأنفال وأبن عم الرئيس السابق صدام حسين علي حسن المجيد وسكرتير صدام عبد الحميد التكريتي وأخ صدام الغير الشقيق برزان التكريتي.

http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=9359

221


السومرية نيوز/ بغداد
أكد نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي، الثلاثاء، أن الحكومة العراقية عملت على إعادة الأسر المسيحية المهجرة إلى مناطقها، مبينا أن العمل جار على إعادة جميع حقوقهم.

وقال الخزاعي في بيان على هامش لقائه بوفد من رجال الدين المسيحيين في العراق برئاسة البطريك لويس روفائيل الأول ساكو بطريك بابل على الكلدان وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "سياسة العراق الجديد مبنية على التآخي بين المواطنين بمختلف أطيافهم الدينية والقومية".

وأشار الخزاعي إلى ان "المسيحيين في العراق مواطنون أصلاء ومن المكونات الأساسية التي يعتز بها المجتمع"، مؤكدا أن "الحكومة العراقية عملت بهدف إعادة الأسر المسيحية المهجرة إلى مناطقها، والعمل جار على إعادة جميع حقوقهم باعتباره واجبا وطنينا وشرعيا".

وتابع البيان أن "الوفد الزائر عبر عن ثقته بالحكومة العراقية في الحفاظ على حقوقهم".

ويضم العراق أربع طوائف مسيحية رئيسية هي الكلدان أتباع كنيسة المشرق المتحولين إلى الكثلكة، والسريان الأرثوذكس، والسريان الكاثوليك، وطائفة اللاتين الكاثوليك، والآشوريين أتباع الكنيسة الشرقية، إضافة إلى أعداد قليلة من أتباع كنائس الأرمن والأقباط والبروتستانت.

 يذكر أن المسيحيين كانوا يشكلون نسبة 3.1 بالمائة من السكان في العراق وفق إحصاء أجري عام 1947، وبلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حروب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجرت أعداد كبيرة من المسيحيين إلى الخارج بعد عام 2003.


222

البطريرك ساكو خلال حفل تنصيبه رئيسا للكنيسة الكلدانية
في العالم الذي اقيم في بغداد في 5/ 3/ 2013


المدى برس/ كركوك
 أكد رئيس الكنسية الكلدانية في العراق العالم، البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، اليوم الاثنين، أن الاعتداء على بيوت الله هو "شكلاً من أشكال انكار الله والإنسان"، وفي حين دعا العراقيين كافة إلى التهدئة وضبط النفس في هذه الظروف المتشنجة، جدد طرح مبادرة "الحوار والمصالحة وإعادة بناء البلاد" التي تقدم بها مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق لرئيس البرلمان العراقي مؤخراً.
 
جاء ذلك في بيان أصده رئيس الكنيسة الكلدانية، مساء اليوم، وتسلمت (المدى برس) نسخة منه، لإدانة التفجيرات التي حصلت في كركوك والعاصمة بغداد.
 
وقال البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، في بيانه "ها هي التفجيرات تطال بيوت الله في بغداد وكركوك في حسينية الرسول الأعظم، مرة أخرى"، مشيراً إلى أن "بيوت الله هي للعبادة وللهداية ولتمجيد الله مثلما هي عنوان سلام للإنسان وإن الاعتداء عليها شكل من أشكال انكار الله والإنسان".
 
وناشد رئيس الكنسية الكلدانية، وفقاً لبيانه، العراقيين جميعاً إلى "احترام بيوت العبادة وحياة الناس وحمايتها لينالوا رضى الله وبركته"، داعياً "الجميع إلى التهدئة وضبط النفس في هذه الظروف المتشنجة أملاً بأن يأتي الفرج قريباً".
 
وجدد البطريرك الكلداني، التذكير بـ"مبادرة الحوار والمصالحة وإعادة بناء البلاد التي قدمها مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق إلى رئيس مجلس النواب العراق، أسامة النجيفي، في (الـ28 من آذار 2013)، لكسر الجمود القائم بين الكتل السياسية والحكومية ومناشدة الأطراف السياسية التعهد بعدم فسح المجال أمام التدخلات الخارجية وحل المشاكل
 
وأضاف البطريركي، إن المبادرة جاءت حتى "لا نُرخي ايديَنا مستسلمين للواقع المؤلم، وكي يقومَ كل طرف بمسؤوليته الوطنية التاريخية ويتعهد بقدر ما يتعلق الأمر به الالتزام والتعهد بعدم فسح المجال للتدخلات الخارجية وترك الخارج جانباً والاهتمام بالبيت العراقي"، مشيراً إلى أن ذلك يتم من خلال "تفعيل الشراكة الحقيقية في العملية السياسية وبناء الثقة للحفاظ  على البلاد والمنشآت العامة وحياة المواطنين وممتلكاتهم".
 
وأكد رئيس الكنسية الكلدانية، على أهمية "التعهد بحل المشاكل العالقة عن طريق الجلوس معاً والحوار الهادئ وتحاشي إطلاق تصريحات تدفع نحو التصعيد والتشنج عبر وسائل الإعلام"، مطالباً بضرورة "العمل على تفكيك خطاب التخوين والتهديد وتغليب لغة المصالحة والتلاحم الوطني والاعتماد على الدستور والقوانين المرعية خصوصاً أن لانتخابات قريبة وهي ستقرر المستقبل".
 
وشدد البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، على أن "المبادرة تأتي كبادرة حسن نيّة"، مناشداً السلطات المعنيّة في الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان إلى "الاسراع في إجراءات النظر بملفات المعتقلين والافراج عن الأبرياء منهم ليعودوا إلى عائلاتهم".
 
 وطالب رئيس الكنسية الكلدانية، بضرورة "تشكيل لجنة  لمتابعة الحوار وتفعيل القرارات"، معرباً عن "التفاؤل بشأن إمكانية اجتماع العراقيين على  كلمة سواء وهي أن يحيا العراق".
 
يذكر أن  البطريرك  مار لويس روفائيل الأول ساكو، كان قد التقى قبل أيام برئيس الحكومة  نوري المالكي، ورئيس البرلمان أسامة النجيفي، ومن المؤمل توجهه إلى إقليم كردستان قريباً للقاء رئيس الإقليم مسعود  بارزاني.
 
وكان مصدر في الشرطة العراقية قد أفاد في (الـ29 من آذار 2013) أن حصيلة التفجير الذي استهدف حسينية الرسول الأعظم جنوبي مدينة كركوك(يبعد مركزها، 250 كلم شمال العاصمة بغداد) ارتفعت إلى 75 شخصا بين قتيل وجريح، في حين لفت إلى أن 10 من الجرحى في حال حرجة للغاية من بينهم ممثل المرجع الديني الشيعي الأعلى في كركوك محسن البطاط الذي "دخل في غيبوبة"، مبينا أن التفجير "كان كبير جدا" وقد اسفر عن تدمير الحسينية بالكامل.
 
في حين أفاد مصدر في وزارة الداخلية، الجمعة الماضي أيضاً، (الـ29 من آذار 2013) في حديث إلى (المدى برس)، بأن حصيلة التفجيرات الأربعة المفخخة التي استهدفت حسينيات ومساجد للشيعة في مناطق متفرقة من بغداد ارتفعت إلى 47 قتيلاً وجريحاً.


http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=9323



223


أربيل1 نيسان/ أبريل(PNA)- ازدانت شوارع دهوك باحتفالات رأس السنة الكلدانية السريانية الاشورية عيد اكيتو وسط مشاركة الالاف من المواطنين ووفود من سوريا وايران رافعين شعارات تدعو للحفاظ على وجودهم في العراق في ظل ظروف صعبة يشهدها العراق "تجري احتفالاتنا هذا العام أيضا، في ظل أوضاع سياسية وأمنية صعبة ومعقدة ومقلقة" واعتبار عيد اكيتو عيدا وطنيا بحسب بيان التجمعات المشاركة .
 
 احتفالات ومسيرة عيد اكيتو انطلقت في وسط مدينة دهوك بمشاركة الالاف من المواطنين قادمين من كركوك واربيل وسهل نينوى والموصل و زاخو ومشاركين قادمين من سوريا وتحديدا من مدينة الحسكة  والقامشلي واخرين من مدينة اورميى من ايران.

 احتفالات هذه السنة التي تمثلت بقصر مسافة المسيرة التي انطلقت من مدخل كنيسة مريم العذراء وسط دهوك رفعت كما في السنوات السابقة اعلام وشعارات الاحزاب المشاركة في اقامة الاحتفالية السنوية التي يتم فيها عرض التراث والفلكلور الكلدو اشوري والسرياني،، لكن ما ميز احتفال هذه السنة هو  الوفد والمشاركين الكثيرين القادمين من اوربا وامريكا واستراليا و سوريا وايران بحسب الاعلامي نسيم صادق الذي اشار بأن " الاحتفال كان كما في السنوات الماضية هو اثبات وجود هذا الشعب العريق في العراق و التأكيد على هويته و الحفاظ عليها ".

واضاف نسيم المشارك في الاحتفالات  ان " الاحتفالية التي تمثلت هذه السنة بأن الكثير شاركوا من خارج اقليم كوردستان في مسيرات منتظمة وعدد كبير من العوائل  ووفود رسمية من تنظيمات شعبنا قادمين من قامشلي و الحسكة واورميى من ايران هي دلالات اثبات وجود و مؤشرات على عراقة هذا الشعب  ووجوده في هذا البلد"

مطالب الشعب الكلدو اشوري السرياني رفعت من قبل المشاركين في هذه التظاهرة تمثلت بالحفاظ على هذا التراث و الحقوق الخاصة بشعبنا في العراق واقليم كوردستان من خلال الشعارات التي تم رفعها.

المسيرة التي ازدانت بها شوارع دهوك وازدحمت المدنية بالزورا من كل المدن والقصبات التي يتواجد فيها المسيحيين قالت  لارا  بنيامين التي كانت بعد انتهاء الاحتفال لاتزال تمسك بعلم  بنفسجي اللون " حقيقة ان الاحتفال هذه السنة شيء جميل ، الاجواء في دهوك اكثر من ممتعة في هذا الربيع، والناس فرحين بتزامن عيد القايمة مع عيد اكيتو العيد القومي الكبير"

 لارا اشارت بأن هذه المرة الثالثة التي تشارك في الاحتفالية منذ ست سنوات ولكن هذه السنة شيء مميز رغم قصر مسافة المسيرة، ولكن الاهم ان الاحتفالية انتهت دون اية مشاكل ومضايقات.

المسيرة الراجلة التي ضمت مواكب موسيقية وفرق فنية ترتدي الزي الفلكلوري ومواكب للكشافة الشباب والاطفال رافعين الاعلام البنفسجية واللافتات التي تدعو الى الحفاظ على هوية الشعب الكلداني الاشوري السرياني و ضمانة حقوقه الدستورية وصف جيمس يلدا القادم من تلكيف الاحتفالية بأنها "اضافة مهمة ومساهمة للحفاظ على هذا التراث".

واضاف جيمس الذي كان يتوسط عائلته وهو يخرج من ازدحام المسيرة " للاسف لايوجد مكان يسع جميع المشاركين لذلك قررت ترك الحفلة والتوجه الى المدينة "

 جميس اوضح " اتمنى  تكون هذه المناسبة فرصة لمزيد من الوحدة بين ابناء شعبنا في سبيل تحقيق ما نطمح به في العراق "

عيد اكيتو الذي يحتفل به المسيحيين في اقليم كوردستان العراق كل عام في الاول من نيسان  يرجع بجذوره الى الحضارة البابلية الكلدانية الاشورية ويحتفل به الكلدو اشوريين والسريان في العراق وخاصة في اقليم كوردستان في مسيرات احتفالية واسعة منذ عام 1992 يصادف هذه السنة  وفق التقويم الكلدو اشوري عام 6763 .

اللجنة الاعلامية لتجمع التنظيمات المشاركة في احتفالية هذه السنة قالت في بيان تجمع التنظيمات السياسية الكلدانية السريانية الآشورية بمناسبة عيد أكيتو " احتفالات أكيتو تحمل كل المعاني والمدلولات الوطنية والقومية والسياسية والإنسانية لشعبنا في التعبير عن هويته ووجوده وإصراره على العيش بتآخي إلى جانب أشقائه وشركائه من كل مكونات العراق، في وطن تحترم فيه حقوق الإنسان وكرامته، ويصبو إلى مستقبل أكثر ازدهارا وإشراقا".

  البيان عبر عن الاسف للاوضاع التي يشهدها العراق والظروف الصعبة  التي يمر به واصفا  " لكن المؤسف، أن تجري احتفالاتنا هذا العام أيضا، في ظل أوضاع سياسية وأمنية صعبة ومعقدة ومقلقة، يمر بها وطننا وشعبنا العراقي على الرغم من مضي سنوات على تغيير النظام البائد، نتيجة تعثر العملية السياسية.. وعدم تمكن الكتل المتنفذة في الحكومة من التوصل إلى حل للخلافات.. بسبب عدم التوافق على آليات تقاسم السلطة والثروة والصلاحيات".

  بيان التنظيمات  اشار الى حل الكثير من الملفات حتى يضمن حقوق الشعب الكلداني السرياني الاشوري لأنه يعاني معاناة مضاعفة بسبب الاوضاع السياسية والامنية غير المستقرة والمطالبة بـ " الإسراع في إقرار قانون المادة (125) من الدستور الاتحادي والذي سيضمن للمكونات القومية حقوقا إدارية وسياسية وثقافية وتعليمية واضحة، وكذلك تشريع قانون للمادة (35) من مسودة دستور إقليم كوردستان والخاصة بمنح الحكم الذاتي لشعبنا.. بعد الاستفتاء على الدستور وإقرار"ه.

 كما طالب البيان اعتبار عيد اكيتو عيدا وطنيا لكل العراقيين "إننا، وفي هذه المناسبة القومية والوطنية الكبيرة، نطالب الحكومة الاتحادية باعتبار الأول من نيسان عيدا وطنيا لكل العراقيين باعتباره رأس السنة البابلية الآشورية، مؤكدين على مطلب تجمع التنظيمات السياسية لشعبنا في استحداث محافظة في مناطق من سهل نينوى تقوم على أساس إداري وجغرافي وبمشاركة كل مكونات المنطقة".

http://www.peyamner.com/Arabic/PNAnews.aspx?ID=307080


224


السومرية نيوز/ دهوك
 
احتفل آلاف المواطنين المسيحيين في محافظة دهوك، الاثنين، بعيد رأس السنة البابلية "اكيتو" والذي يصاف الاول من نيسان من كل عام، في الوقت الذي طالبت فيه الاحزاب السياسية المسيحية   باستحداث محافظة لمكونات منطقة سهل نينوى وتطبيق الحكم الذاتي لمناطق المسيحيين في إقليم كردستان.
 
وقالت إحدى المشاركات في الإحتفال سيفان حنا في حيدث لـ"السومرية نيوز" انه "جئت من اميركا من اجل المشاركة في إحتفالات رأس السنة البابلية".
 
وشددت على ان "لهذه المناسبة أهمية كبيرة لدينا، كونها تؤكد على الوجود التاريخي والقومي للكلدان والسريان والآشوريين في العراق، فالعراق هو أرض الحضارات والديانات، وأفخر بانتمائي اليه"، متمنية "انتهاء موجة العنف واستقرار الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق".
 
وأكيتو هو عيد رأس السنة لدى الأكديين والبابليين والآشوريين من بعدهم ويبدأ في اليوم الأول من شهر نيسان ويستمر لمدة 12 يوما، ويعود هذا الاحتفال إلى السلالة البابلية الأولى، أي إلى مطلع الألف الثاني قبل الميلاد، إذ تم على عهد هذه السلالة ترتيب حلقات الحياة بشكلها شبه النهائي في حياة سكان بلاد ما بين النهرين سواء من الناحية الدينية أو الاقتصادية أو الاجتماعية.
 
فيما كشف رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري شمس الدين كوركيس في حديث لـ" السومرية نيوز" ان "الأحزاب السياسية المسيحية قدمت مذكرة بمناسبة رأس السنة البابلية إلى حكومتي بغداد وإقليم كردستان تطالب فيها باستحداث محافظة في سهل نينوى".
 
ولفت ان "المحافظة المطالب بها نريد ان يشارك في إدارتها كافة مكونات المنطقة، فضلا عن تطبيق المادة 35 من مسودة دستور إقليم كردستان لتطبيق الحكم الذاتي في المناطق ذات الأغلبية المسيحية بإقليم كردستان".
 
يذكر ان المسيحيين كانوا يشكلون نسبة 3.1 بالمائة من السكان في العراق وفق إحصاء أجري عام 1947، وبلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حروب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجرت أعداد كبيرة من المسيحيين إلى الخارج بعد عام 2003.
 
ويضم العراق أربع طوائف مسيحية رئيسية هي الكلدان أتباع كنيسة المشرق المتحولين إلى الكثلكة، والسريان الأرثوذكس، والسريان الكاثوليك، وطائفة اللاتين الكاثوليك، والآشوريين أتباع الكنيسة الشرقية، إضافة إلى أعداد قليلة من أتباع كنائس الأرمن والأقباط والبروتستانت.
 
http://www.alsumarianews.com/ar/5/58525/news-details-.html

225

قاعة الكنيسة تبدو خالية ومغطاة بالحناء بعد نهاية الاحتفال

1/4/2013
المدى برس/ ميسان
 
شارك العشرات من أبناء الديانة المسيحية، الأحد، في كنيسة سيدة الأحزان بمحافظة ميسان جنوبي العراق،  بمناسبة عيد القيامة المجيد، وفيما لم يسمح القائمون على الاحتفال بتصويره بسبب الأعراف المحافظة في المدينة، اكدوا انه شهد الاحتفال إقامة القداديس والصلوات وقراءة الأناشيد.
 
ويقول الأب جلال دانيال المسؤول عن الكنيسة في حديث إلى (المدى برس) إن "كنائس ميسان تحتفل بيوم القيامة والمسيحون جميعا نعيش جميعا بهوية عراقية خالصة بعيدا عن أي تناحر أو تفرقة طائفية"، مبينا ان "عيد القيامة هو ذكرى قيامة السيد المسيح من بين الأموات بعد موته على الصليب وهو من الأعياد التي تحتفل فيها الطائفة المسيحية في كل سنة والذي تستقبله بالصلوات والأناشيد الربانية وهو انتصار الدم على السيف".
 
ويقدر عدد المسيحين في المحافظة بـ200 شخص يسكنون مختلف المناطق ويمارسون مختلف المهن، واستنادا الى إحصائيات وزارة الخارجية الأميركية فانه منذ العام 2003 هاجر العراقيون الى معظم الولايات الأميركية وكانت حصة ميشيغان الأكبر مقارنة بعدد سكانها، اما كاليفورنيا فكانت الأكثر استيعابا للمهاجرين من العراق ، حيث ان ربع المهاجرين البالغ عددهم 82،319 قد انتقلوا إلى كاليفورنيا .
 
ويضيف دانيال "نحن نحتفل سنويا داخل كنيسة أم الأحزان وبمشاركة 30 عائلة مسيحية  تعيش بسلام ومحبة بين جميع الطوائف دون تميز، ونتعامل كلنا كعراقيين ونحن  متشاركون ومتآلفون بالسراء والضراء، وكذلك بالمناسبات الدينية".
 
ويشير توما إلى أن "لم نشهد في هذا اليوم أننا نعيش الفرح لوحدنا بل العكس فالأخوة جميعا يشاركوننا حفل عيد القيامة بل ويتبركون بهذا اليوم القديس ويتقدمون بالتهاني وتوزيع الحلوى على أبناء الطائفة ويزورون الكنسية في كل الفترات وأيام الأسبوع".
 
وعيد القيامة تحتفل به كل الطوائف المسيحية ويختلف نتيجة الأزمان واختلاف التقاويم اليوناني والغريغوري للكنيسة الكاثوليكية التي تتبنى إصدار التقاويم في كل سنة.
 
من جهته يقول علاء توما الذي احتفل بعيد القيامة  "نحن نجتمع سويا تحت سقف كنيسة أم الأحزان التي تعد من اقدم الكنائس في المنطقة الجنوبية والتي شيدت في عام 1880 لنحتفل بيوم القيامة الذي يبعث روح التفاؤل والمحبة بينا وندعو الرب ان نعيش بسلام".
 
وتشير الإحصائيات إلى ان اكثر من تسعة عشر الف مسيحي عراقي قد هاجروا إلى كاليفورنيا منذ العام 2003 وان 70% منهم تمركزوا في مقاطعة سان دييغو.
 
 وكان بطريريك بابل للكلدان في العراق والعالم مار روفائيل الاول ساكو، قد دعا مؤخرا مسيحيي العراق الى التمسك ببلدهم لأنهم أهل العراق الأصليين وليسوا أقلية طارئة، وفيما أكد أن الجماعات المتعصبة في العراق لا ترتبط بالأديان و"شاذون عنها".
 
وأبلغ رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم البطريرك مار لويس ساكو في (الـ 22 من اذار الحالي 2013) أن بابا الفاتيكان الجديد أبدى موافقته لزيارة العراق بناء على دعوة وجهها له، وبين أن البابا "متأثر كثيرا" بالمصير "المأساوي" للمسيحيين العراقيين، كاشفا ان عدد من قتل منهم في العراق بلغ 950 شخصا، وتمت مهاجمة 57 كنيسة.
 
ويضيف توما الذي يبلغ من العمر (28 سنة) وهو من الطائفة المسيحية في حديث إلى (المدى برس) "نحن في مدينة العمارة تربطنا بكافة الطوائف علاقة حميمة ونتبادل الزيارات وبتواصل مستمر وهذا ما جعل اخواننا يتوافدون اليوم علينا لتقديم التهاني وأداء الزيارة مؤكدا ان الكنيسة هي ملك لجميع أبناء ميسان بمختلف قومياتهم وأديانهم ومذاهبهم".
 
من جهتها، تقول أم حارث التي تسكن منطقة المحمودية المجاورة لكنيسة أم الأحزان "نحن نعيش من زمن قديم في هذا الحي الذي تسكنه العوائل المسيحية والتي تربطها المحبة والوئام وأيدت الواجبات فالمعروف عن الطائفة المسيحية بانهم رسائل السلام لما يحملون من أخلاق وعفة وطيب نفس وهذا يجعل تمسكنا بهم وتقاسمنا كافة المناسبات".
 
وأعلنت الحكومة المحلية في ميسان أنها خصصت لكنيسة أم الأحزان مبلغا ضمن موازنة 2011 قدره (400) مليون دينار عراقي وذلك  ببناء قاعة للمناسبات، وروضة مصغرة للأطفال وملحق خاص بالراهبات، وتم ترميم الكنيسة بطبقة من المرمر، وتأثيث الكنيسة وكذلك الروضة وقاعة المناسبات، وفي موازنة عام 2012، تم تخصيص (200) مليون دينار لإقامة السياج وبناء نافورتين وسط الكنيسة وتجديد أثاثها
 
يذكر ان محافظة ميسان ومركزها مدينة العمارة، 390 كم جنوب بغداد، تضم الى جانب المسلمين طائفة الصابئة المندائية والمسيح الذي يحتفلون في كل عام بأعياد رأس السنة الميلادية في الكنائس حالهم في ذلك حال المسيحيين في العالم والعراق
 
ويبدأ المسيحيون الشرقيون التحضير لعيد القيامة بالصوم الكبير، يليه الأحد الذي يسمى بأسبوع الشعانين، والذي ينتهي بسبت لعازر الذي يشارف زمن الصوم الكبير على الانتهاء بحلوله، وبعد سبت لعازر يأتي أحد الشعانين، الاسبوع المقدس (أسبوع الآلام) ويتوقف الصوم بعد الاحتفال الكنسي "اللتورجي"، ويلي عيد القيامة أسبوع النور (أسبوع الحواريين).
 
اما المسيحيون الرومان الكاثوليك واللوثريين والانجليكان فيحتفلون بقيامة المسيح في ليلة سبت النور في أهم احتفالية كنسية من السنة كلها، تبدأ في الظلام وحول لهب النار الفصحية المقدسة، حيث يتم إيقاد شمعة كبيرة تدل على قيامة المسيح وتنشد الترانيم ثم تقرأ أجزاء من العهد القديم من الكتاب المقدس، كقراءة قصة الخلق وتضحية اسحق، وعبور البحر الأحمر والتنبؤ بقدوم المسيح، تتبعها تلاوة ترنيم الهليلويا وقراءة إنجيل القيامة.
 
وانخفضت أعداد المسيحيين في العراق بعد حرب العام 2003 بحسب إحصاءات غير رسمية، من 1.5 مليون إلى نصف المليون، بسبب هجرة عدد كبير منهم إلى خارج العراق وتعرض العديد إلى الهجمات في عموم مناطق العراق، خاصة في نينوى وبغداد وكركوك.
 
يذكر أن المسيحيين في العراق يتعرضون إلى أعمال عنف منذ عام 2003 في بغداد والموصل وكركوك والبصرة، من بينها حادثة خطف وقتل المطران الكلداني الكاثوليكي بولس فرج رحو في شهر آذار من العام 2008 بالإضافة إلى حادثة كنيسة سيدة النجاة في العام 2010.


http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=9260

226

مسيحيو العراق يصلون في عيد الفصح أمس بكنيسة مريم
 العذراء  للكلدان (القلب الأقدس) في الكرادة وسط بغداد

الإثنين 01 نيسان 2013

بغداد (أ ف ب) - احتفلت الكنائس الـ28 في بغداد التي تعاني هروب رعاياها إلى مناطق أخرى أكثر استقرارا، بأحد عيد الفصح وصلت من أجل أن يقوم بابا الفاتيكان فرنسيس بزيارة العراق.

وثبت موفق عقراوي (70 عاما) صورة للبابا وراء أيقونة السيدة العذراء التي تستقبل الزائرين عند مدخل كنيسة مريم العذراء الكلدانية بوسط بغداد، وقال بابتسامة عريضة “إن البابا رجل متواضع وطيب”. وقالت أسيل أيسر (17 عاما) “سيكون مجيئه حدثا هاما جدا بالنسبة لنا، أظهر لنا أنه يحبنا”.

وقبل عشرة أيام أكد البطريرك الكلداني العراقي لويس روفائيل الأول ساكو عبر إذاعة الفاتيكان أن البابا أبدى رغبته في المجيء دعما لمسيحيي العراق. وكان عدد أتباع الكنيسة الكلدانية التابعة للفاتيكان يبلغ قبل سقوط نظام صدام حسين في عام 2003، نحو 850 ألف شخص في العراق و150 ألفا في المهجر. واليوم انعكست النسب تقريبا.
 وقالت أسيل أيسر “مع أعمال العنف لا أظن أن البابا سيأتي، حتى أنه أمر خطير بالنسبة لنا”. وروت أن والدتها أصيبت بجروح في ساقها من جراء قذيفة قبل ثلاث سنوات. ولا يتردد المسلحون في مهاجمة المساجد والكنائس.
 
وفي آخر هجوم خطير استهدف المسيحيين قتل 44 مصليا وكاهنان في كنيسة للسريان الكاثوليك في قلب بغداد في 31 أكتوبر 2010. وأكد الكاهن لويس شابي وهو يشير إلى الجنود الذين يتولون الحراسة أمام كنيسته “لا نخاف، فالله معنا”.

وبالرغم من أعمال العنف جاء المسيحيون بشكل كثيف أمس للاحتفال بعيد الفصح وفق التقويم الغربي. وقالت هند وهي أم شابة بأسى “في زمن صدام لم يكن بإمكاننا الدخول إلى الكنيسة من شدة الازدحام، اليوم في عيد الفصح الكنيسة ممتلئة بالمصلين، لكن في الأوقات العادية لا يتجاوز عدد المصلين مائة”.

وقالت آندي التي تناهز العشرين “لا أخاف أحدا، الأمر الوحيد الذي يزعجني هو أنني لن أستطيع مطلقا أن أتوظف في الدولة”. وفي الوقت نفسه كان البابا فرنسيس يحتفل في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان بقداس الفصح ويمنح بركته إلى المدينة والعالم.

وندد في أول رسالة بابوية بعيد الفصح بـ”سفك الدماء” في سوريا وأفريقيا، داعيا إلى “السلام” وإلى “حل سياسي” في سوريا كما صلى أيضا من أجل السلام في العراق وإنهاء النزاع بين الفلسطينيين وإسرائيل.


http://www.alittihad.ae/details.php?id=32059&y=2013

227
أصوات العراق :

كركوك / أحيا مسيحيو كركوك، مساء أمس وصباح اليوم الأحد، ذكرى عيد القيامة وسط إجراءات أمنية مشددة، في سابقة لم تشهدها كنائس المحافظة منذ سقوط النظام السابق في سنة 2003، وابتهلوا إلى الله في صلواتهم أن يكون العيد "بداية جديدة لتوحيد الشعب العراقي"، في حين أكدت الشرطة أنها اتخذت الإجراءات اللازمة لبث الطمأنينة في نفوس المحتفلين.
فقد شهدت أبرشية كركوك الكلدانية، إقامة قداس عيد القيامة، مساء أمس السبت، ونهار اليوم الأحد، وذلك في كنائس كركوك وكاتدرائية قلب يسوع الأقدس، الواقعة وسط المدينة، بحضور جمع كبير من المصلين، وأقام القداس مجموعة من القساوسة بمشاركة الآباء الكهنة وممثلي الأحزاب المسيحية في كركوك، دعوا في صلواتهم لأن يكون عيد القيامة "بداية جديدة لتوحيد الشعب العراقي".
وقال مدير شرطة رحيماوا المسؤول المباشر عن حماية كنائس كركوك، العقيد الحقوقي أنور قادر، لوكالة (أصوات العراق)، إن المديرية العامة لشرطة كركوك "وضعت خطة أمنية لحماية الكنائس في المدينة خلال عيد القيامة"، مشيراً إلى أن الخطة "تهدف إلى ضبط حالة الأمن والاستقرار وبث روح الطمأنينة في نفوس المحتفلين".
وأضاف قادر، أن الخطة "ركزت أساساً على توزيع دوريات شرطة كركوك والنجدة والطوارئ بالقرب من كنائس المدينة في حين تولت مهام التفتيش شرطة حماية المنشآت لبث الثقة في نفوس مرتادي الكنائس".
وأوضح مدير شرطة رحيماوا، أن قوات الشرطة "باشرت بواجباتها منذ ساعات الصباح الأولى من يوم أمس الأول الجمعة (الـ29 من آذار مارس 2013 الحالي)، وإلى اليوم بالقرب من الكنائس في المدينة والطرق المؤدية إليها لتوفير الحماية اللازمة لأبناء الطائفة المسيحية المحتفلين بعيد القيامة وتفتيش الأشخاص الداخلين إلى الكنائس وخاصة أوقات حصول الزخم خلال أداء مراسيم الصلاة ومراقبة الساحات والمناطق التي يمكن استغلالها من قبل العناصر الإرهابية".
من جانبه قال احد المحتفلين بالعيد، المواطن  نينوس اوشنا (52 سنة)، لوكالة (أصوات العراق)، إن المسيحيين في كركوك "دعوا في القداس الذي أقيم بمناسبة عيد الفصح (عيد القيامة) في كاتدرائية قلب يسوع الأقدس الرب لأن يحفظ العراق وشعبه ويرحم ضحايا التفجيرات التي شهدتها العراق".
وتعتبر محافظة كركوك، (يبعد مركزها، 280 كم شمال شرق العاصمة بغداد)، التي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها، والمشمولة بالمادة 140 من الدستور العراقي وتشهد خلافات مستمرة بين مكوناتها فضلاً عن أعمال العنف شبه اليومية التي تطال المدنيين والقوات الأمنية على حد سواء.

http://ar.aswataliraq.info/(S(3fzpmm45virk1g55ytxxuxay))/Default1.aspx?page=article_page&id=313778&l=1

228


ܫܲܪܝܼܪܵܐܝܼܬܼ ܩܲܡܠܿܗܹܝ ܡܵܪܲܢ ܫܲܘܼܒܚܵܐ ܠܲܫܡܹܗ(ܚ)

ܒܦܘܼܪܣܵܐ ܥܹܐܕܼܵܐ ܕܩܲܝܼܡܬܼܵܐ ܕܡܵܪܲܢ ܝܑܼܫܘܿܥ ܡܲܫܝܼܚܵܐ ܒܲܪܘܼܚܵܐ ܘܲܦܓܼܪܵܐ ܡܸܢ ܒܲܝܼܢܵܬܼ ܡܝܼܬܹ̈ܐ
ܘܲܒܗܵܕܼ ܝܵܘܿܡܵܐ ܒܲܪܝܼܟܼܵܐ ܟܡܿܩܲܪܒܸܢ ܒܫܲܡܝܼ ܬܲܗܢܝ̈ܵܬܼܵܐ ܚܲܠܝܼܹ̈ܐ ܬܵܐ ܟܘܼܠܵܝܼ̈ܗܝ ܚܵܝܘܿܖܹ̈ܐ ܘܗܲܕܵܡܹ̈ܐ ܕܦܲܪܲܣ –ܢܸܫܒܵܐ ܕܥܲܢܟܵܒܵܐ
ܘܲ ܗܵܡ ܟܸܡ ܗܵܢܸܢ ܡܲܫܝܼܚܵܝܹ̈ܐ ܒܲܡܫܲܚܠܿܦ ܛܵܝܼܦܲܝ̈ ܐ(ܟܲܠܕܼܵܝܼܵܐ ܐ̄ܣܘܿܪܵܝܼܵܐ ܐܵܬܼܘܿܪܵܝܼܵܐ) ܒܥܹܐܕܼܵܐ ܕܐܵܟܝܼܬܘܿ ܪܹܝܫܵܐ ܕܫܵܢܬܵܐ ܒܵܒܸܠܝܼܬܼܵܐ-ܐܵܬܼܘܿܪܝܼܬܵܐ 7313
ܘܟܘܼܠ ܫܵܢܬܵܐ ܘܲܐܲܚܬܘܿܢ ܒܐܲܠܦܹ̈ܐ ܛܵܒܵܬܼ̈ܵܐ

شاريرائيث قمله مارن شوبحا لشميه(ح)

بﭘورسا عيذا دقيمتا دمارن يشوع مشيحا بروحا و ﭘغرا من بيناث ميثي وبهاذ يوما بريخا كمقربن بشمي  تهنياثا  حليه  تا  كوليه
حايوره  وهدامه  دﭘرس-نشبا دعنكابا  وهام  كم هانن  مشيحايي بمشحلﭖ  طايﭖاي كلذايا اسورايا اثورايا بعيذا داكيتو
ريشا دشانتا بابليثا –اثوريتا 7313

وكول شانتا  واحتون بالﭖه  طاباثا


229


قناة الفيحاء الفضائية


احتفلت الطائفة المسيحية في العراق اليوم بأعياد القيامة وهو الاعياد الرئيسية لدى الطائفة استثمر الممواطن المحتفلون المناسبة للتأكيد على

انتمائهم لارض الرافدين وتمسكهم بالعيش عليها كما دعوا السياسيين الى الالتفات للشعب وتقديم الخدمات له.

تقرير/ رؤى الشمري

شاهد الفيديو:
http://www.youtube.com/watch?v=UgxdSZfA1aU&feature=player_embedded

230


قناة الفيحاء الفضائية
احتفل المسيحيون في كركوك ,بالرغم من الاوضاع الأمنية غير المستقرة، بالعيد ,
واختزلوا امنياتهم في إحلال السلام والامان, على العراق بكل مكوناته.

تقرير / انمار الانصاري
المتحدثون
مواطنون مسيحي
مواطنون مسيحي
مواطنة مسيحية
مواطنة مسيحية

شاهد الفيديو:
http://www.youtube.com/watch?v=tQSFbRktHPw&feature=player_embedded




231


[بغداد ـ اين]

 هنأ نائب رئيس الجمهورية، خضير الخزاعي، مسيحيي العراق والعالم بمناسبة حلول عيد القيامة المجيد.

وقال الخزاعي في بيان، اليوم، تلقت وكالة كل العراق [اين]، نسخة منه "بمناسبة اطلالة عيد الفصح المجيد[عيد القيامة] نتقدم بأحر التهاني

وأصدقها لكافة الأخوة المسيحيين في العراق والعالم وأمنياتنا لهم بالخير والسعادة والرفاه".

 وأضاف "بهذه المناسبة العزيزة نؤكد تقديرنا العالي واعتزازنا بتمسك الإخوة المسيحيين العراقيين بأرضهم وحبهم لوطنهم والتضحيات التي قدموها

من أجل العراق الجديد، آملين أن يكون عيد الفصح رسالة تترسخ فيها قيم المحبة والسلام بين كل العراقيين بمختلف أديانهم وقومياتهم

ومكوناتهم".انتهى

http://www.alliraqnews.com/index.php?option=com_content&view=article&id=75137:2013-03-31-15-11-46&catid=41:2011-04-08-17-27-21&Itemid=86

232


{البصرة:الفرات نيوز}

اقام المسيحيون في محافظة البصرة احتفالات بمناسبة حلول عيد الفصح وعيد القيامة .
 
واقامت كنيسة الكلدان الارثوذكس الصلوات والطقوس الخاصة بالمناسبة.

وقال المدير البطريكي لابرشية البصرة وجنوب العراق الاب عماد عزيز البنا في تصريح لمراسل وكالة {الفرات نيوز} "نهنيء كل العالم اوخوتنا

الاسلام بهذه المناسبة ورفعنا من خلالها دعواتتنا الى الرب لينعم الجميع بالسلام".
 
وتابع ان"الاحتفال الذي اقيم في الكنسية شهد حضور من بعض الشخصيات الدبلوماسية والمحلية في القداس"مؤكدا ان" تربية السلام لابد ان

تكون في بيوتنا ومدارسنا وكل بلادنا العزيزة".انتهى


http://www.alforatnews.com/index.php?option=com_content&view=article&id=36688:2013-03-31-13-54-51&catid=39:2013-03-27-10-35-46&Itemid=59

233



دعا البابا فرنسيس في عضة ألقاها الأحد بمناسبة عيد الفصح إلى السلام في سورية والعراق وإنهاء الصراع الفلسطيني-ا
لإسرائيلي.
وقال أمام مئات آلاف المصلين الذين احتشدوا في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان متحدثا للمرة الأولى بشأن النزاع
السوري، "كم من الدماء سفكت؟ وكم من العذابات ستفرض بعد؟ قبل التمكن من إيجاد حل سياسي للأزمة؟".

ودعا إلى إحلال السلام في سورية "الحبيبة"، من أجل شعبها "الجريح" بسبب النزاع ومن أجل اللاجئين الذين ينتظرون
المساعدة.

وصلى البابا أيضا من أجل السلام في العراق، كما دعا الفلسطينيين والإسرائيليين إلى سلوك "طريق الوفاق" من أجل "وضع
حد لنزاع مستمر منذ زمن بعيد".

وهذا فيديو لعظة البابا باللغة الإيطالية:
http://www.youtube.com/watch?v=hC94U5Iunnc&feature=player_embedded

وجاءت عظة البابا بمناسبة حلول عيد الفصح الذي يعد المناسبة الأكثر قداسة في الدين المسيحي. فقد احتفلت الطوائف
المسيحية التي تتبع التقويم الغربي في مختلف أنحاء العالم الأحد بالعيد، وألقيت العظات التي شدّدت على معاني هذا العيد في
نشر المحبة والسلام.

ففي القدس، ترأس بطريرك اللاتين البطريرك فؤاد طوّال قداس العيد في كنيسة القيامة، حيث طالب في عظته، المجتمع الدولي
بأن يتخذ القرارات العملية والناجعة لإيجاد حل متوازن وعادل للقضية الفلسطينية التي هي مصدر كل اضطراب في الشرق
الأوسط، حسب قوله.

وترأس رئيس الكنيسة المارونية الكاردينال بشارة بطرس الراعي قداس العيد في بيروت بحضور الرئيس اللبناني ميشال
سليمان، وفي عظته لفت الراعي إلى الأوضاع الخطيرة التي تشهدها المنطقة، وخصوصا في سورية وتداعيات أزمتها على
لبنان.

وفي كنيسة مار يوسف للكلدان في العاصمة العراقية بغداد، ترأس البطريرك لويس ساكو قداس العيد حيث تمنى أن يعمل
العراقيون على تحقيق المصالحة فيما بينهم وإلى تحقيق التفاهم عن طريق الحوار.

http://www.radiosawa.com/content/pope-francis-prays-for-peace-in-syria-and-mideast/221089.html

234


بمناسبة احتفالات المسيحيين بعيد يوم القيامة زار السيد حسن توران بهاء الدين رئيس مجلس محافظة كركوك مطرانية الكلدان في المحافظة

يوم الأحد الموافق 31/3/2013،وقدم سيادته تهانيه لمسيحيي العراق بشكل عام وكركوك على وجه الخصوص بهذه المناسبة متمنيا الخير

والسلام لهذا الشعب ومجددا تاكيده على ان مشاركة شعب كركوك بكافة قومياتهم ومذاهبهم واديانهم مناسبات بعضهم البعض خير دليل على

عمق العلاقات التي تربط بين مكونات كركوك والتي كانت ومازالت عاملا للقوة والنجاح والتصدي للمؤامرات الرامية الى ضرب الاخوة بين ابناء

المحافظة.

http://www.turkmenelim.com/ar/?p=4371

235


سوسن القياسي
بغداد – الأناضول

احتفل مسيحيو العراق اليوم بـ"عيد الفصح" في كنائس عدة بأنحاء البلاد، مبتهلين أن يكون عيدهم "رسالة سلام ومحبة لجميع العراقيين".
 
جاء ذلك فيما قدم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي التهاني لمسيحيي العراق والعالم بهذه المناسبة.
 
وتوافد الآلاف من المسيحيين الكاثوليك للمشاركة في مراسم قداس العيد بمختلف الكنائس، في وقت اتخذت القوات الأمنية إجراءات مشددة بالقرب منها خشية وقوع أعمال عنف تستهدف المحتفلين، بحسب مراسلة الأناضول التي شاركت في هذه الاحتفالات.
 
ودعا القساوسة العراقيون في كلماتهم بالقداس إلى "الوحدة والتكاتف خاصة أن هذا العيد يعد أكبر الأعياد المسيحية"، متمنين أن يعم الأمن والسلام على العراق بكل مكوناته وأطيافه.
 
وفي كلمته بالقداس، شدد الأسقف الخور بيوس قاشا، راعي كنيسة مار يوسف للسريان الكاثوليك في بغداد "على التمسك بالوطن وحب العراق والتآخي بين أبناء الشعب العراقي الواحد".
 
وقال "نحتفل اليوم لكي نجسد حقيقة المساهمة الصادقة في تعميق علاقات المحبة والأخوة والعيش المشترك وتعزيز الوحدة بين الديانات بما فيه الخير ومصلحة الإنسانية أجمع".
 
من جانبه، هنأ المالكي في بيان تلقت الأناضول نسخة منه أبناء الطائفة المسيحية الكاثوليكية بمناسبة العيد، متمنيًا لهم العيش بسلام وأمان وأخوة في العراق.

http://www.aa.com.tr/ar/rss/151495

236


بغداد:الفرات نيوز} هنأ النائب الاول لرئيس مجلس النواب قصي السهيل ابناء الطائفة المسيحية بمناسبة عيد القيامة.

 وقال السهيل في بيان صحفي صادر عن المكتب الاعلامي تلقت وكالة{الفرات نيوز} اليوم الاحد نسخة منه "نهنىء ابناء الطائفة المسيحية

بمناسبة عيد القيامة متمنيا ان تكون ايامهم مليئة بالافراح والمسرات".

 واشار الى ان "المكون المسيحي يعد من المكونات الاصيلة في العراق ويغمرنا الفرح ونحن نراهم يحتفلون باعيادهم ومناسباتهم في صورة

للعراق الواحد الموحد بكل اطيافه ومكوناته".

 ويصادف اليوم عيد القيامة وهو أهم الأعياد الدينية في المسيحية وغالباً ما يكون بين أوائل شهر أبريل إلى أوائل شهر مايو من كل عام، ويسبق

الاحتفال بعيد القيامة أسبوع الآلام {وهو أسبوع تغمره الصلوات والعبادات الخاصة}.

 ويكون الاحتفال بعيد القيامة لمدة ثمانية ايام ويسمى باليوم الثامن بعد احتفال الكنيسة بثماني العيد.

 ويشير عيد القيامة إلى فصل في التقويم الكنسي ويدوم لمدة خمسين يوماً حيث يبدأ من أحد القيامة إلى عيد حلول الروح القدس .انتهى


http://www.alforatnews.com/index.php?option=com_content&view=article&id=36655:2013-03-31-10-52-23&catid=36:2013-03-27-10-35-00&Itemid=53

237


أربيل31 آذار/ مارس(PNA)- أصدر رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني رسالة هنأ فيها الاخوة المسيحيين في كردستان والعراق والعالم

بعيد القيامة الذي يحتفل به المسيحيون اليوم وغدا الاثنين.
 
 وجاء في الرسالة "بمناسبة حلول عيد قيامة سيدنا المسيح عليه السلام اتقدم بأحر التهاني إلى الاخوة والاخوات المسيحيين في كردستان

والعراق والعالم أجمع"، مبينا أن "التعايش السلمي بين الاديان في كردستان منذ القدم كان سببا في أن تظهر كردستان وطنا غنيا بالتعدد الديني

والتراثي والقومي".
 
وأضاف الرئيس بارزاني أن "الاخوة المسيحيين في كردستان يعيشون بمساواة مع المكونات الاخرى في ظل تراث التعايش السلمي وأمنهم

وكرامتهم وحقوقهم محفوظة".
 
وعبر بارزاني عن أمله بأن "يعم هذا السلام والتعايش الاخوي الموجود في اقليم كردستان المناطق الاخرى من العراق وإنهاء المخاطر التي تحدق

بالمسيحيين"، مختتما بالقول "مرة اخرى اهنئكم بمناسبة العيد واتمنى أن يعم السلام في مناطقنا وجميع أنحاء العالم".
 
وعيد القيامة (باسخا) أو أحد القيامة هو أهم الأعياد الدينية في المسيحية، وغالباً ما يكون بين أوائل شهر نيسان أبريل إلى أوائل شهر ايار مايو

من كل عام، وفيه يحتفل المسيحيون بقيامة السيد المسيح من بين الأموات بعد موته على الصليب، ويسبق الاحتفال بعيد القيامة أسبوع الآلام

وهو أسبوع تغمره الصلوات والعبادات الخاصة.

http://www.peyamner.com/Arabic/PNAnews.aspx?ID=306935
 

238
الأقليات في العراق مهدّدة بالانقراض



رأت شبكة دويتشه فيلله الألمانية أن الأقليات الدينية في العراق في تناقص مستمر قد يهدد بزوالها من مناطق البلد، فيما يبدو الشمال أكثر أمناً وقبولاً لها.

وقالت الشبكة الألمانية الإخبارية، في تقرير لها، إن غير المسلمين في العراق يعانون من هجمات عنيفة وتمييز. فالعديد من المسيحيين والإيزيديين والمندائين فروا من البلد. إلا أن الشمال الكردي هو المكان الوحيد الذي تجد فيه الأقليات الدينية أماناً ـ باستثناء أن يعيشوا في مدن أو بلدات "مختلطة".

وتابعت الشبكة قولها إن أعمال العنف والخطف والهجمات على الأقليات الدينية تحدث يوميا في العراق، حيث الاختلاط الديني والإثني كان موجودا في السابق في المستوى الوطني، إلا أن هناك إحساسا بالتفكك.

وقالت الشبكة إن العنف ضد مجموعات الأقليات الدينية كان قد بدأ قبل سقوط نظام صدام. إذ وصل صدام إلى ذروة العنف معهم وسط صراع دام بين الكرد والعرب، والسنة والشيعة. ورأت الشبكة أن مسيحيين وإزيديين ومندائيين سقطوا وسط تقاطع نيران تلك الحروب.

وقالت الشبكة الألمانية إن الكنائس عادة ما تتعرض لهجمات بتفجيرات ـ كما كان الحال قبل أربع سنوات. وعندما أصبح البطريرك لويس رافائيل الأول ساكو رئيسا للكنيسة الكاثوليكية الكلدانية في العراق في العام 2013، كانت السلطات الأمنية في مناطق ببغداد في حالة تأهب قصوى. ومع ذلك فان البطريرك هو زعيم مجموعة دينية يتناقص وجودها في العراق.

فبالإضافة إلى العديد من الكاثوليك، كما تقول الشبكة، فإن مسيحيين من طوائف أخرى يغادرون العراق. فمن عددهم الذي كان في السابق حوالي مليون مسيحي في ارض بابل التوراتية، لم يبق منهم سوى بضعة آلاف. وتعاني أقليات العراق الدينية الأخرى من المصير نفسه.

وأشارت الشبكة إلى أن الحياة اليومية بالنسبة للمندائيين صعبة بنحو خاص. ويقول المندائيون إن القرآن يصفهم بأنهم "من أهل الكتاب" ـ وهذا يعني أنهم ينتمون إلى دين تجدر حمايته. إلا أن العديد من المسلمين العراقيين يرون الأمور بنحو مختلف.

وتنقل الشبكة عن صبيح الزهيري، وهو مندائي وأستاذ في اللغة المندائية ببغداد، قوله إن مجتمع المندائيين عادة ما يتعرض لهجمات. واليوم، كما يقول للشبكة، لا يتمتع المندائيون بالقبول بسبب معتقداتهم الدينية، ففي مقهى، على سبيل المثال، لا يقدم الخدمة للمندائي "الباطل". ويوضح الزهيري أن "الناس لن يستعملوا قدحا شرب به مندائي".

وتقول الشبكة إن الكثير من المندائيين فروا من العراق، إلى درجة أن وجودهم في العراق الآن موضع تساؤل. فقبل عشر سنوات كان هناك حوالي 30 ألف مندائي يعيشون بين بغداد والبصرة. واليوم، تدنت أعدادهم إلى 5 آلاف. فأغلبهم فر للجوء في ألمانيا، أو البلدان الاسكندنافية أو الولايات المتحدة. ويقول الزهيري إن "العديد يعتقدون انه لم يعد هناك من مستقبل للمندائيين في العراق".

أما بالنسبة للإيزيديين، الذين تعد أعدادهم كبيرة مقارنة بالمندائيين، فان تهديد انقراضهم لم يبدأ. فشمال العراق هو موطن بضع مئات من الآلاف من هؤلاء الذين ينتمون إلى هذه الديانة الشرقية القديمة.

إلا أن المسلمين يكرهون أيضا الإيزيديين، ويعدونهم "كفارا" و "عبدة شياطين". ووصل العنف ذروته ضد الإيزيديين في العام 2007. ففي يوم واحد قتل منهم ما يزيد على 400 شخص. وإلى يومنا هذا ما زالوا عرضة للتفجيرات.

وتنقل الشبكة عن الياس يانتش، معلم درس الإيزيدية في اولدينبيرغ بألمانيا، قوله   "عندما تقترب الانتخابات العراقية، تزداد التفجيرات". ويقول يانتش إن في حالات اللجوء بألمانيا، لم يعد الإيزيديون مصنفين على أنهم ضحايا اضطهاد، في حين كان الحال مختلفا قبل سنوات قليلة.

فوضع الإيزيديين في شمال العراق أفضل مما هو عليه في المناطق العربية.

إذ طبقا لما يذكر يانتش، ستنفق حكومة إقليم كردستان الملايين لإعادة تأهيل الموقع الديني المقدس لدى الإيزيديين، الواقع في وادي لالش، قرب مدينة الموصل. وحتى الاحتفالات الإيزيدية معترف بها على أنها أعياد عامة في كردستان العراق.

ومع ذلك، يعاني الإيزيديون في مجال التعليم وأماكن العبادة. فقد اصدر كمال سيدو من جمعية الشعوب المهددة الدولية، ومقرها ألمانيا، تقريرا يقول فيه إن "في القرى المختلطة، من الممكن أن يتخذ التمييز شكل ذكر نصوص محددة من القرآن في أثناء أداء الصلاة يمكن أن تكون مسيئة للإيزيديين".

وتقول الشبكة إنه طبقا للدستور العراقي، يسمح للمسيحيين والإيزيديين والمندائيين بممارسة طقوسهم الدينية بحرية. إلا أنه من الناحية العملية، كما تقول الشبكة، فإن القانون له قيمة قليلة بالنسبة للأقليات الدينية.

وتقول الشبكة الألمانية إن مجموعات الأقليات الدينية تعاني من الهجمات والجريمة. إذ تعرض الأفراد المسيحيون والمندائيون إلى عمليات خطف بهدف ابتزاز مجموعاتهم بمبالغ مالية كبيرة. فالعصابات المسلحة تهاجم المحال التي يملكها أفراد ينتمون إلى أقليات دينية ـ لا سيما محال المشروبات الكحولية.

ويقول سيدو انه ينظر إلى مستقبل الأقليات الدينية في العراق بعين الشك، ويقول إن "الأيام الخوالي لن تعود بالنسبة للمندائيين". ويقول سيدو إن الحكومة العراقية أرادت توفير حماية أفضل للأقليات الدينية، إلا أنه يضيف أن نجاح هذا الإجراء كان محدودا.

وتقول الشبكة إن الشمال العراقي هو المكان الذي بإمكان غير المسلمين أن يمارسوا طقوسهم الدينية علنا. ويقول سيدو إن "في الشمال العراقي فقط يمكنك الحديث عن وجود حياة إيزيدية أو مسيحية".


دويتشه فيلله .. ترجمة المدى

http://www.almadapaper.net/ar/news/261250/%D8%AF%D9%88%D9%8A%D8%AA%D8%B4%D9%87-%D9%81%D9%8A%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%82%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82-%D9%85%D9%87%D8%AF%D8%AF%D8%A9-%D8%A8%D8%A7

239


بغداد(الاخبارية)..توقع النائب عن /المجلس الشعبي الكلداني الآشوري/ لويس كارول، أن تشهد انتخاب مجالس المحافظات اقبالاً كبيراً من الناخبين، مشيراً الى ان جميع المرشحين حتى وأن كانوا مستقلين لديهم توجه نحو كتلة معينه.
 
وقال كارلو في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء): سيكون هناك اقبال على انتخاب مجالس المحافظات ، عدا المناطق التي تشهد ظروفا أمنية صعبه.
وأضاف: أن الكتل السياسية بدأت بتحركاتها تجاه الجمهور ولهم تأثير كبير على توجهات وأفكار الناخبين لذلك هذه التحركات لها تأثير كبير على زيادة عدد الناخبين عن السنوات السابقة.
 
واشار النائب كارلو الى: أن الشعب العراقي وان كان مستقلاً لكنه يميل بتوجهاته الى كتلة معينه لذلك ارضاءاً لهذه الكتلة يذهب للتصويت لها، مشيراً الى أن 'العاطفة' ستلعب دوراً كبيراً بغض النظر إذا كان الشخص يخدم البلد او لم يخدمه.
 
وتشهد العملية السياسية خلافات كبيرة مع بدء العد التنازلي لانتخاب مجالس المحافظات الغير منتظمة بإقليم والمقرر إجراءها العشرين من نيسان المقبل، ماعدا محافظتي الانبار ونينوى تم تأجيلها الى وقت غير محدد بسبب الأوضاع الأمنية المتدهورة في هاتين المحافظتين./انتهى/2.ل.م/

http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=79728

240


بغداد(الاخبارية)..هنأ رئيس مجلس النواب اسامة عبدالعزيز النجيفي مسيحيي العراق وسائر انحاء العالم بمناسبة حلول عيد القيامة.
 
واعرب النجيفي في بيان تلقت (الوكالة الاخبارية للانباء) نسخة منه اليوم السبت: عن احر التهاني القلبية الصادقة، متمنيا لهم كل الخير

والسعادة والرفاه، وأن يمن عليهم بالامن واﻷستقرار والسلام.

وأكد: ان المسيحيين مكون اصيل من الشعب العراقي، واسهموا على امتداد الاف السنين في بناء حضارة وادي الرافدين، وبرهنوا إخلاصهم

لوطنهم وتفانيهم في سبيل خيره ورفعته، معززين بذلك وحدة النسيج الوطني العراقي. /انتهى/س.ع/

http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=79718

241


بمناسبة حلول عيد القيامة لحضرة السيد المسيح (عليه السلام)، نتقدم بأحر التهاني والتبريكات للأخوات والأخوة المسيحيين في إقليم كوردستان والعراق والعالم بشكل عام، وخاصة الأخوات والأخوة النازحين إلى إقليم كوردستان بسبب التهديدات الإرهابية طلباً لضمان سلامة أرواحهم وفي ظل التعايش الأخوي والأمن والإستقرار الذي يشهده إقليم كوردستان، آملين أن يعود هذا العيد عليهم بالخير والبركة والسعادة .
لقد عاش الأخوة المسيحيون منذ القدم مع المسلمين والمكونات الأخرى في ظل التعايش الأخوي وشاركوا في الأحزان والأفراح والتحية من أجل تحقيق الحرية وحياة سعيد، وبفضل ذلك نرى اليوم أسس التسامح والتعايش الأخوي وقبول الآخر اصبح الوجة المشرق لإقليم كوردستان والذي بات محل إعجاب المجتمع الدولي.
مرة أخرى نبارك عيد القيامة لجيمع الأخوات والإخوة المسيحيين ، ونتمنى لهم عيد مليء بالأفراح.
رئاسة مجلس وزراء إقليم كوردستان

http://www.kurdsat.tv/axbar.php?id=5511&cor=mheli

242


بغداد السفير: نيوز}

طالب النائب عن /المجلس الشعبي الكلداني الاشوري/ خالص ايشوع، رئيس الوزراء نوري المالكي بالحضور الى مجلس النواب ليطلع الشعب على الاوضاع في العراق، متسائلاً: عن السياسة التي يدير المالكي البلد من خلالها.

وقال ايشوع في تصريح صحفي: إن المالكي هو المسؤول عن جميع الأوضاع السياسية والخارجية والأمنية والاقتصادية لأنه رئيس السلطة التنفيذية والكلمة الأخيرة تكون له.

وأضاف: على رئيس الوزراء الحضور الى مجلس النواب كل شهرين لاطلاع الشعب على مجمل الأوضاع التي يعيشها العراق دون الحاجة لان يستضاف من قبل مجلس النواب، مستغرباً من طريقة ادارته للبلد التي تدعو المالكي الى رفض الاستضافة او الاستجواب.

واشار النائب ايشوع الى: أن حضور المالكي الى مجلس النواب سيذيب الجليد الذي سيطيح بالعملية السياسية لو استمرت تلك الخلافات وستكون بادرة وحسن نية لحل الخلافات العالقة بين الفرقاء السياسيين.


 http://www.assafirnews.net/index.php/2012-05-14-03-04-35/14417-2013-03-30-08-38-57.html

243


شفق نيوز/عزا رئيس لجنة الاقليات الدينية في مجلس محافظة البصرة، السبت، هجرة بعض العوائل من الاقليات الدينية في البصرة الى قلة الدرجات الوظيفية، محملاً وزارة المالية مسؤولية التأخير في تخصيص الاموال للدرجات الوظيفية.
وقال رئيس اللجنة سعد متي بطرس لـ"شفق نيوز"ان "رئيس الوزراء نوري المالكي في احدى زياراته للبصرة قبل اكثر من عام وعد بعشرة الاف درجة وظيفية، لكن للأسف ان هذه الدرجات لم ترَ النور، وربما هذه الدرجات اذا طفت الى السطح قد تشمل الاقليات الدينية".
 
وبين ان "وزارة المالية هي من تتحمل موضوع تأخير صرف الميزانية لهذه الدرجات رغم ان الاموال هي من البصرة، لكن الموضوع هو بيد الوزارة والتي لم تنهِ هذا الملف الى هذه اللحظة، وهذا الموضوع ولد انتكاسة لدى الاقليات الدينية ومجلس المحافظة".
 
وكان مجلس محافظة البصرة اعلن، في 10 / 5 / 2012، ان مجلس المحافظة صادق على آلية استلام طلبات التعيين الخاصة بـ 10 آلاف فرصة عمل  في مدينة البصرة والاقضية والنواحي التابعة لها، وبين ان توزيع الدرجات الوظيفية سيتم حسب التحصيل الدراسي واحتياجات الدوائر والمؤسسات الحكومية لها .

http://www.shafaaq.com/sh2/index.php/news/iraq-news/55200-2013-03-30-16-08-15.html

244
القدس - أبونا

قام آلاف الحجاج المسيحيين القادمين من مختلف أنحاء العالم بالسير على درب الآلام في شوارع القدس القديمة لإحياء يوم الجمعة العظيمة،

رافعين الصلبان ومرددين الصلوات.
 
ففي كنيسة القيامة، ترأس البطريرك فؤاد الطوال، بطريرك القدس للاتين، يعاونه المطران إيلاريو أنطونياتسي، رئيس أساقفة تونس، والمطران

كمال بطحيش، رتبة الآم السيد المسيح، وذلك على مقربة من الجلجلة. تبعها دورة بذخيرة الصليب المقدس.

















http://www.abouna.org/holylands/%D8%A5%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A1-%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A2%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%AD-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%B9%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B8%D9%8A%D9%85%D8%A9

245


موقع ابونا- القدس

ترأس البطريرك فؤاد الطوال، بطريرك القدس للاتين، قداس العشاء السري للسيد المسيح في كنيسة القيامة، محاطاً بالأساقفة والكهنة وعدد كبير من الرهبان والراهبات، والمؤمنين والحجاج.

وفيما يلي النص الكامل لعظة البطريرك الطوال:

إلى إخوتي في الدرجة الاسقفية والكهنوتية الأساقفة الاجلاّء والاباء الأعزاء، اخوتي وأخواتي الأعزاء، الى الحجّاج وسائر المؤمنين الذين يستمعون الينا والمشاهدين الأعزاء في جميع أنحاء العالم.

"كان يسوع يعلم بأن قد أتت ساعة انتقاله عن هذا العالم الى أبيه، وكان قد أحبّ خاصّته الذين في العالم، فبلغ به الحب لهم الى أقصى حدوده" (يوحنا 13 : 1).

ها قد بلغنا الثلاثيّة الفصحيّة بهذا الاحتفال المتضمنّ افخارستيا العشاء الأخير وغسل الأرجل. وندنو من قلب ايماننا وقمّته، ونحن نسبر معاني موت سيّدنا يسوع المسيح وقيامته المجيدة.


أتت "ساعة" يسوع المسيح، تلك الساعة التي توجّهت إليها جميع أعماله ومآثره منذ البدء: أي جميع ما قام به وأيضاً كلّ التاريخ الذي حمله وأعدّه الآب منذ بدء الخليقة، كلّ مخطّطه الإلهي لخلاص البشر.

هذه الساعة، هي عبور. وإليه يرمز احتفالنا بخميس الأسرار ونحن نمرّ من البعد الى القرب، ومن عبودية الخطيئة إلى حرية القداسة.
إنها دعوة كي نعيش هذا العبور.

الافخارستيا الأولى وقت العشاء الربّاني، في العلية الموجودة في هذه المدينة، كانت مفاجأة للتلاميذ. وغيّر يسوع رتبة الفصح العبري منطلقا من هويّته ورسالته الفريدتين. وكان قد قَدم للعشاء الاخير معبّرا عن رغبته بقوله الماثور: "اشتهيت شهوة أن آكل عشاء الفصح قبل أن أتألّم" (عن لوقا 22 : 15).

يدنو المسيح منّا – ونتقرّب منه في "القربان" الذي أسسه في العلية ذات يوم خميس! مثلَنا يحب الصداقة ويعرف من جهة أخرى القلق والعناء. باتضاعه يمنحنا القدرة على أن نعبر من العبودية إلى الحرية ومن الموت إلى الحياة.

أدرك الرسل بسهولة الفترة الماساوية التي كانت تمرّ بمعلّمهم، ولكنهم ما فهموا تصميمه على أن يترك لهم الاحتفال بعشاء عهد جديد, مختلف عن كل ما عهدوه: أي إرادته أن يعطيهم جسده ودمه ليبحييهم. المحبة التي تتجلّى في هذا العشاء هي المحبة التي تغذينا كلما نقرب من القربان الاقدس، المائدة السماوية. وما منحه يسوع رسله مرّة واحدة – أي جسده ودمه الكريمين – يريد إعطاءنا إيّاه باستمرار وتكرار، عن طريق الافخارستيا لكي تدخل حياته أعماق نفوسنا وصميم كياننا. وما الافخارستيا مجرّد ذكرى بل هي استيعاب لحياة المسيح.

المسفوك هنا ليس دم بشر أو ذبائح، بل دم كلمة الله المتجسد. ليس الله بحاجة إلى ذبائح: انه هو ذاته يتجسد ليعطي نفسه الناس ذبيحة تقديس ومصالحة بين الطبيعتين الالهية والانسانية.

غسل الأرجل، الذي احتفظنا به الآن، هو مبادرة حب ثانية تساعدنا على الدخول في سرّ آلام وقيامة السيد المسيح، فيي سرّ حياة الفادي المعطاة لخلاص جميع الناس، وفي لغز العطاء والمحبة التي نحن مدعوون إلى التحلّي بها بيننا ومع جميع الناس. إنها مبادرة يصعب فهمها، ويصعب قبولها ويصعب الاقتداء بها.

يسوع يقوم عن المائدة، ويأخذ مئزرة يأتزر بها. يصب الماء في مطهرة ويبدأ بغسل أقدام التلاميذ، ويمسحها بالمئزرة. يقوم بعمل يعمله العبيد الوثنيون فقط. "إنه جاء ليَخدُم لا ليُُخدََم" (مرقس 10 : 45). نصّ الانجيل الطاهر حول غسل الارجُل مؤثر جدّا، مع أن الحادثة لاوّل وهلة غير معقولة وغير مقبولة .. لنضع أنفسنا مكانه، لنضع أنفسنا مكان التلاميذ، لنضع أنفسنا مكان أي زعيم أو مسؤول ديني أو مدني. سترى أن مبادرة يسوع أمر لا يمكن تصوره أو القيام به.

مبادرة صعبة القبول

يصل السيد المسيح إلى سمعان بطرس الذي يحتجّ ويرفض "أأنت يا رب تغسل رجليّ؟" يجيب يسوع: "ما أنا عامل لا تعرفه الان، ولكنك لاحقا ستفعل". يجيب بطرس: "لن تغسل رجليّ ابدا". ويردّ يسوع: "إن لم اغسلك، فلا نصيب لك معي!"

يحكم بطرس حسب المعايير البشرية، ويرفض مبادرة التواضع التي قام بها يسوع، المخالفة لتصوّر بطرس لسيّده ومعلّمه. نحن أيضا، لا ندرك مبادرة يسوع ولا السبب ولا الضرورة من آلامه التي تبقى لنا حجر عثار. وقد تخيّل بطرس أنه كان قادرا على تخليص يسوع من تلك "المغامرة" وأعلن: "انني مستعدّ أن أبذل حياتي من أجلك" (عن يوحنا 13: 37). وسيقود عدم فهم بطرس لفكر يسوع إلى إنكاره للمعلّم .

بطرس هذا حاضر في كلّ منّا: انه واثق بنفسه يدّعي تخليص المسيح أو الكنيسة أو الرعيّة والقريب بشكل عام، بترتيبه كل شيء حسب ذوقه، حسب معايير بشرية دنيوية شخصية.

"إن لم أغسلك فلا نصيب لك معي"

إنّ قبول هذا الخلاص الذي أتى من يسوع المصلوب ,يُعَدّ عبورا من الغرور والشعور بالاكتفاء الذاتي وادّعاء المقدرة على فعل كل شيء، ومن الحريّة المطلقة التي تسمح للنّفس بالتّعبير عن كلّ ما نشعر به أو نريد قوله، من غير مراعاة للناس، إلى التواضع الذي يعبد ويُصغي ويرضى أن يكون في حاجة باستمرار إلى المساندة والصفح. يسوع وحده يستطيع أن ينقذنا من أنفسنا. يسوع وحده يستطيع أن يطهّرنا من خطايانا. يسوع وحده يستطيع أن يمنحنا السلام وهو صانع السلام، بفضل الدّم والماء المنبثقَين من جنبه.

بإمكان بطرس وجميع التلاميذ من بعده فهم سرّ يسوع، شريطة أن يقبلوا مبادرة محبّته وتواضعه التي ظهرت في غسله لارجُل تلاميذه.

إنكار بطرس للمعلم امام خادمه وصعوبة إقرار بطرس بذنبه تجد لها مثيلا فينا، عندما نتردّد في قبول سر التّوبة. فلنعترف بضعفنا البشري طالبين الغفران من رحمته تعالى.

مبادرة يصعب الاقتداء بها

"وصيّة جديدة أعطيكم: أن تحبّوا بعضكم بعضا كما أحببتكم أنا (يوحنا 13 : 34).

يسوع يجمع بين القول والفعل، الكلمة والحركة، وهو يؤدّي في نفس الوقت عملا ورسالة ويطلب الاقتداء به. لا تتناول الوصيّة هنا حصرياً عملية غسل الأرجل فحسب، بل السلوك والتصرّف بمعناه الأوسع الذي يرمز إليه هذا الغسل أي التواضع والمحبة. يشدّد يسوع على القيمة والكرامة التي تكمن في الخدمة المتواضعة، التي نقوم بها تجاه أيّ أخ أو أخت. تقدر كلّ لفتة صغيرة من المحبّة تجاه الآخر، نحن مدعوّون لإظهار هذه المحبّة التي تحتضن جميع الناس بلا استثناء.

"ما من خادم أسمى من سيّده". اذا كان السيّد يغسل ويخدم ويحب ويغفر، فالخادم أي التلميذ الأمين لا يستطيع أن يرفض ما يقوم به سيّّده ولا أن يزدريه.

وهكذا يدرك المرء نوعا ما معنى الرتبتين اللتين نحتفل بهما اليوم ونربطهما برباط وثيق، خصوصا في هذه المدينة المقدسة وأمام قبر الخلاص: أي غسل الارجُل والعشاء الربّاني. الافخارستيا خبز الحياة الحقيقي مصدر كلّ أعمال المحبّة التي نقوم بها نحو إخوتنا وحتّى أعدائنا.

"خذوا كلوا هذا هو جسدي... واشربوا هذي هي كأس دمي …." هذه المحبة ستجعلكم تحبّون كما أحببتكم.

- تمجّدتَ، يا ربّ، لمحبّتك العظيمة الصّعبة علينا. إنت تفتح لنا الطريق كي تؤهّلنا للعبور معك عن طريق صليبك، إلى القيامة المجيدة!

- تباركتَ ايها الرب يسوع، رئيس كهنتنا ومؤسس كهنوتنا في هذه المدينة. كلّما أكلنا من هذا الخبز وشربنا من هذه الكأس نخبر بموتك ونبشّر بقيامتك حتّى مجيئك المجيد. كل عام وأنتم بخير، آمين!

+ البطريرك فؤاد الطوال

http://www.abouna.org/holylands/%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%83-%D9%81%D8%A4%D8%A7%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%88%D8%A7%D9%84-%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85-%D8%AE%D9%85%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%B1

246


السومرية نيوز/ بغداد
أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، الخميس، يومي الأحد والاثنين المقبلين عطلة رسمية للمسيحيين في العراق بمناسبة عيد القيامة المجيد.

وقالت الأمانة في بيان صدر، اليوم، وحصلت "السومرية نيوز"، على نسخة منه، إن "الامانة العامة لمجلس الوزراء تهنئ المسيحيين في العراق خاصة والعالم كافة بمناسبة عيد القيامة المجيد وتعلن يومي الاحد والاثنين الموافقين 31 اذار و الاول من نيسان عطلة رسمية للمسيحيين فقط"، متمنية أن "يكون هذا العيد رمزا للمحبة والسلام ووحدة العراقيين".

ويقوم المسيحيون في يوم عيد القيامة، إضافة إلى الصوم بإعطاء الصدقات والصلاة في زمن الصوم الكبير والتقليل من الأشياء الترفيهية وغير المهمة.

وهناك عدة طرق للاحتفال بعيد القيامة عند المسيحيين، حيث يحتفل الرومان الكاثوليك واللوثريين والانغليكان بقيامة المسيح في ليلة سبت النور في أهم احتفالية كنسية من السنة كلها، تبدأ في الظلام وحول لهب النار الفصحية المقدسة، حيث يتم إيقاد شمعة كبيرة تدل على قيامة المسيح وتنشد الترانيم ثم تقرأ أجزاء من العهد القديم من الكتاب المقدس، كقراءة قصة الخلق وتضحية اسحق، وعبور البحر الأحمر والتنبؤ بقدوم المسيح، تتبعها تلاوة ترنيم الهليلويا وقراءة إنجيل القيامة، فيما يبدأ التحضير لعيد القيامة عند المسيحيين الشرقيين بالصوم الكبير، يليه الأحد الذي يسمى بأسبوع الشعانين والذي ينتهي بسبت لعازر الذي يشارف زمن الصوم الكبير على الانتهاء بحلوله. وبعد سبت لعازر يأتي أحد الشعانين، الاسبوع المقدس (أسبوع الآلام) ويتوقف الصوم بعد الاحتفال الكنسي "اللتورجي"، ويلي عيد القيامة أسبوع النور (أسبوع الحواريين).

وكان المسيحيون يشكلون نسبة 3.1 بالمائة من السكان في العراق وفق إحصاء أجري عام 1947، وبلغ عددهم 149 ألف نسمة، في حين بلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حرب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجر الكثير من المسيحيين إلى الخارج بعد عام 2003.


http://www.alsumaria.tv/news/73629/%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B2%D8%B1%D8%A7-%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D8%AF-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AB%D9%86%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84/ar


247
 

وكالة الصحافة المستقلة-

بغداد ( إيبا )..بحث رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي بمكتبه الرسمي في بغداد ،اليوم الخميس، مع وفد من مجلس رؤساء الطوائف المسيحية برئاسة البطريرك مار لويس روفائيل اوضاع المسيحيين والازمة السياسية التي تعصف بالبلد.

وجدد النجيفي اثناء اللقاء التهنئة لقداسة البطريرك مار لويس لتسنمه المنصب الجديد بأعتباره فخر لكل العراقيين ورمز الجدارة وديمومة الكفاءة والتجدد.

كما اشاد بدور المسيحيين واصالتهم بالنسبة للشعب العراقي كونهم كانوا ومازالوا عامل استقرار وسلام واثراء للعراق عبر الازمنة المختلفة.

من جانبه اكد البطريرك على تقدير واحترام المكون المسيحي لمواقف النجيفي اتجاه هذا المكون لاسيما حضوره في مراسيم تنصيبه.

وتضمن لقاء مجلس رؤساء الطوائف المسيحية بسيادته تقديم مبادرة للحوار والمصالحة من اجل اعادة بناء العراق، والتي تحوي المطالبة بكسر الجمود القائم بين الكتل السياسية والحكومية، ومناشدة الاطراف السياسية بالتعهد بعدم فسح المجال امام التدخلات الخارجية وحل المشاكل العالقة والتاكيد على الاسراع في النظر بملفات المعتقلين الابرياء.

وفي ختام اللقاء شكر النجيفي مجلس رؤساء الطوائف المسيحية برئاسة البطريرك مار لويس على هذه المبادرة مبديا تعاونه الايجابي بعد دراسة محتوياتها.(النهاية)


248


بغداد/اور نيوز

اتهمت تنظيمات سـياسية مسيحية الحكومة الاتحادية والسلطة في إقليم كردستان بعدم "الجدية" في الحد من حالات "التغيير الديموغرافي" التي تتعرض لها مناطقهم في محافظتي دهوك ونينوى، معتبرة استمرار الظاهرة في إطار "التطهير العرقي"، فيما اتهم نائب مسيحي أطرافاً لم يسمها بممارسة "الترغيب والإغراء لشراء أراضي المسيحين بأسعار خيالية".
 واشتكى سياسيون ورجال دين مسيحيون في أكثر من مناسبة لدى الحكومة الاتحادية وحكومة كردستان استمرار تعرض مناطقهم في سهل نينوى ومحافظة دهوك لـ "تغيير ديموغرافي، والاستمرار في تجاوزات الأنظمة المتعاقبة، وتوزيع عقارات وإقامة مشاريع".
وقال النائب المسيحي في البرلمان العراقي خالص إيشوع إن "المشكلة تكمن في تفسير المواد الدستورية ليس كما كتبها المشرع، وهي مشكلة عامة، كل طرف يفسرها لمصلحته، ففي المادة 23 ثالثاً (ب)، تقول يحظر التملك لأغراض التغيير السكاني، ويقصد عدم تغيير الكـثافة السكانية لأي منطقة كانت، حتى في حال البيع والشراء، وقد يحصل ذلك في شكل تدريجي في فترات متعاقبة، بعضها حصل في زمن النظام السابق، وأخرى تحدث الآن كما حصل في مناطق بسهل نينوى، كمناطق قضاء الحمدانية قره قوش وبرطلة وكرمليس وأكثرها في تلكيف، وذلك بموجب قرارات صادرة من جهات رسمية"، وأوضح أن "عدد المسيحيين في برطلة كان قبل عام 2003 أكثر من 95 في المئة، والآن لا يتجاوز 50 في المئة، والسبب أن الجهات التنفيذية لا تريد أن تتفهم القضية، فيما تستمر عملية توزيع الأراضي وبناء وحدات سكنية واستثمارية ودور عبادة، كلها خارج استحقاق المنطقة".
وأضاف ايشوع أن "تجاوزات وقعت في فترات متلاحقة أيضاً على أراضي المسيحيين من أشخاص، وما زالت تنتظر الحلول من الجهات المعنية، بعضها في مناطق زاخو وفيشخابر وسميل وغيرها الكثير، الكل اليوم غير مطمئن إلى المستقبل"، مشيراً إلى "وجود حالات ترغيب وإغراء تمارسها بعض الجهات لشراء أراضي المسيحيين بمبالغ تتجاوز قيمتها الحقيقية".

http://www.uragency.net/index.php/2012-03-11-16-31-52/2012-03-11-16-33-35/19052-2013-03-28-09-58-05

249


السومرية نيوز/ بغداد

أشاد رئيس الوزراء نوري المالكي، الأربعاء، بتمسك مسيحيي العراق بوطنهم وبمساهمتهم الفعالة في بناء العراق، فيما أكد بطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم حرص أبناء الطائفة المسيحية على وحدة العراق.

وقال المالكي في بيان تلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، على هامش استقباله البطريرك مار لويس رافائيل الأول ساكو بطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم والبطريرك مار أدي الثاني بطريرك الكنيسة القديمة في العراق والعالم وممثلي الطوائف المسيحية الأخرى، إن "مابين العراقيين بكل أديانهم ومكوناتهم من المودة ما يحصن هذا البلد من الأخطاء ويبعد عنه خطر الفتنة والتفرقة".

ودعا المالكي العراقيين إلى "وحدة الصف والتمسك بالمشتركات والعمل معاً من أجل بناء الدولة وتعزيز مؤسساتها والاحتكام للدستور والقانون"، مشيداً بـ"تمسك أبناء الطائفة المسيحية بوطنهم وبمساهمتهم الفعالة في بناء العراق مع بقية أبناء الشعب العراقي".

من جهته، أكد بطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم "حرص المسيحيين على وحدة العراق وسعيهم الدائم لترسيخ الوحدة الوطنية والتعايش السلمي والحفاظ على النسيج الاجتماعي".

http://alsumarianews.com/ar/iraq-politics-news/-1-58279.html

250


بغداد(الاخبارية)..أكد رئيس الوزراء نوري المالكي إن مابين العراقيين بكل اديانهم ومكوناتهم من المودة مايحصن هذا البلد من الأخطاء ويبعد عنه

خطر الفتنة والتفرقة .

وذكر بيان لرئاسة الوزراء تلقت(الوكالة الاخبارية للانباء)نسخة منه: ان المالكي اجتمع مع البطريرك مار لويس رافائيل الاول ساكو بطريرك الكنيسة

الكلدانية في العراق والعالم، والبطريرك مار أدي الثاني بطريرك الكنيسة القديمة في العراق والعالم ، وممثلي الطوائف المسيحية الاخرى.

ودعا المالكي خلال اللقاء الى وحدة الصف والتمسك بالمشتركات والعمل معا من أجل بناء الدولة وتعزيز مؤسساتها والاحتكام للدستور والقانون،

مشيدا بتمسك أبناء الطائفة المسيحية بوطنهم وبمساهمتهم الفعالة في بناء العراق مع بقية ابناء الشعب العراقي .

من جهته أكد بطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم حرص ابناء الطائفة المسيحية على وحدة العراق وسعيهم الدائم لترسيخ الوحدة

الوطنية والتعايش السلمي والحفاظ على النسيج الاجتماعي./انتهى/ب.خ/

http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=79423

251


بغداد/اور نيوز

كشف مصدر سياسي عن سعي كتلتين في البرلمان لتمرير مشروع مد أنبوب نفط تحت آثار بابل، لافتاً إلى أن هذا الأمر سيتسبب بكارثة بحق

حضارة البلاد.

وقال المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته، إن هناك "كتلتين تسعيان لتمرير أنبوب نفط تحت آثار بابل"، موضحاً ان "الكتلتين تسعيان منذ وقت

إلى هذا الأمر لتحقيق مكاسب كبيرة من هذا المشروع". وأكد المصدر إن "آثار بابل تتعرض منذ فترة طويلة إلى الدمار والتخريب الممنهج"، مؤكدا

أن "مشروع مد الأنبوب أوقف بسبب الصراع السياسي، لكنه قد ينطلق في وقت قريب جداً".

http://www.uragency.net/index.php/2012-03-11-16-31-52/2012-03-11-16-34-10/18995-2013-03-27-08-46-19

252


اذاعة الفاتيكان
26-3-2013

لمناسبة بدء الأسبوع المقدس، وجه بطريرك بابل للكلدان مار لويس روفائيل الأول ساكو رسالة رعوية قال فيها إن اليأس والإحباط خطيئة، أما

الرجاء فهو أساس إيماننا وركيزة تقدمنا. فكما أن حياة الرب يسوع أصبحت بثباته وأمانته ومحبته وخدمته مغمورة بالقيامة والمجد، هكذا نصير نحن

أيضا إن عرفنا أن نسلك طريقه. وأضاف غبطة البطريرك ساكو أن البابا فرنسيس هدية من الله للكنيسة وأشار إلى أنه التقاه يوم الخميس الحادي

والعشرين من الجاري ودعاه لزيارة العراق، وقال: لقد صلّينا من أجل السلام. إنه علامة رجاء للكنيسة والعالم. وختم بطريرك بابل للكلدان رسالته

الرعوية متمنيا للمؤمنين أسبوعا مقدسا وقيامة مجيدة وسلاما للبلاد والناس في كل مكان.


http://ar.radiovaticana.va/news/2013/03/26/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%83_%D9%85%D8%A7%D8%B1_%D8%B1%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84_%D8%B3%D8%A7%D9%83%D9%88:_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D8%A1_%D8%A3%D8%B3%D8%A7%D8%B3_%D8%A5%D9%8A%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%86%D8%A7/ara-677007

253
جريدة الزمان
 
March 26, 2013
بغداد – وائل متي

 يعتزم بطريرك بابل على الكلدان مار لويس روفائيل الاول ساكو طرح مبادرة مصالحة لحل الأزمة الراهنة في البلاد. وقال ساكو خلال مقابلة مع

(الزمان) انه (باسم مجلس الطوائف المسيحية سيقترح مبادرة مصالحة لحل الازمة السياسية القائمة في البلاد)، مبينا انه (سيلتقي رئيس

الوزراء نوري المالكي ورئيس البرلمان اسامة النجيفي ورئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني والفرقاء السياسيين الآخرين لهذا الغرض).

وبشأن لقائه مع البابا اكد انه (طلب من البابا زيارة العراق والشرق الاوسط والاشارة الى المسلمين والحوار معهم وقد رحب البابا بهذه الفكرة).

وعن الهجرة قال ساكو (بامكاننا ان نحد من نزيف هجرة المسيحيين بتوفير السكن من خلال اقامة مجمعات سكنية توزع وحداتها للفقراء

والمتزوجين الجدد والمهجرين، اضافة الى توفير فرص العمل وتنسيق عودة الكفاءات المهاجرة الى مناصبهم الوظيفية)..

http://www.azzaman.com/?p=29799&utm_source=rss&utm_medium=rss&utm_campaign=%d8%a8%d8%b7%d8%b1%d9%8a%d8%b1%d9%83-%d8%a7%d9%84%d9%83%d9%84%d8%af%d8%a7%d9%86-%d9%8a%d8%b9%d8%aa%d8%b2%d9%85-%d8%b7%d8%b1%d8%ad-%d9%85%d8%a8%d8%a7%d8%af%d8%b1%d8%a9-%d9%85%d8%b5%d8%a7%d9%84%d8%ad

254

سيناريو الاعتداء على الكنوز الاثرية يتكرر في بغداد


مفتشية اثار ذي قار تشكل لجنة مختصة لتقييم حجم الضرر المادي، وتتوعد برفع دعوى قضائية ضد المغتصبين.

ميدل ايست أونلاين-

الناصرية (العراق) - اقدم لصوص مجهولين على تخريب موقع اثري في قضاء الرفاعي في محافظة ذي قار جنوب البلاد، اثناء محاولته سرقة كنوزه المدفونة، بحسب مصدر حكومي مسؤول.وقال المسؤول الحكومي للصحافيين أن "موقع ألفروه الأثري الواقع الذي يبعد 120 كلم شمال مركز مدينة الناصرية تعرض إلى عملية تخريب من قبل لصوص مجهولين مطلع الاسبوع".

وأضاف أن "اللصوص قاموا بحفر عدة أماكن داخل الموقع الأثري في محاولة منهم على ما يبدو لنبش وسرقة كنوزه المدفونة".

وأوضح إن "مفتشية اثار ذي قار شكلت لجنة مختصة لتقييم حجم الضرر المتحقق وفيما اذا سرقت قطع أثرية منه"، مؤكدا إن المفتشية "سترفع دعوى قضائية ضد من يثبت تورطه بالحادث".

وتضم المحافظة أكثر من إلف موقع اثري تتوزع بين مدنها المختلفة بما في ذلك مناطق الاهوار غير ان عددا من هذه المواقع تعرض للسرقة بعد سقوط النظام السابق من قبل عصابات تعاملت مع تجار متخصصين في الاثار المسروقة.ولاتزال اغلب المواقع الاثرية تعاني من قلة الحماية.

وتوجد في العراق العديد من المواقع الاثرية والدينية والتاريخية المتنوعة ابرزها منطقة اور التي تشير النصوص الدينية الى ان ابي الانبياء ابراهيم ينحدر منها وورد المكان في العهد القديم باسم اور الكلدانيين.

وتقول مصادر تاريخية ان الكلدانيين والسومريين والاكاديين والبابليين سكنوا مدينة اور التي تقع على بعد كيلومترات من مدينة الناصرية والتي كانت عاصمة المملكة السومرية خلال الالف الثالث والرابع قبل الميلاد.

يذكر ان اليونسكو ادرجت مؤقتا اقدم المعالم الاثرية في شمال العراق ضمن لائحة التراث العالمي.

واعلن مدير مكتب منظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة محمد جليد في وقت سابق في اربيل ادراج قلعة اربيل الأثرية بشكل مؤقت ضمن لائحة التراث العالمي.

وتتميز القلعة التاريخية الرابضة على تل ترابي يرتفع بين 28 الى 32 مترا عن مستوى المنطقة البالغ ارتفاعها 415 مترا عن سطح البحر.

وتدل الدراسات الاثرية الى انها تعود الى اقدم العصور التاريخية السومرية والاكدية والبابلية والاشورية والفرس مرورا بالحقبة الاسلامية والعثمانية.


http://www.middle-east-online.com/?id=151957

255


26-03-2013
السومرية نيوز/ ذي قار

 حذر منقب آثار في محافظة ذي قار، الثلاثاء، من خطورة انهيار وشيك للزقورة والمقبرة الملكية والمعابد في مدينة أور الأثرية، وطالب الحكومة العراقية بالتدخل الشخصي والفوري لحماية المدينة من الزوال .
 
وقال المنقب عامر عبد الرزاق، في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الزقورة والمقبرة الملكية والمعابد الموجودة في مدينة أور معرضة إلى انهيار وشيك ومفاجئ نتيجة عوامل طبيعية وغير طبيعية، مشيراً إلى أن" هنالك تشققات في جدران الزقورة والمقبرة الملكية وعدد من المعابد الموجودة في مدينة أور تمثل حالة خطر يهدد بزوال المدينة برمتها .

وأوضح عبد الرزاق أن "حركة الآليات العسكرية الثقيلة والطائرات التي كانت تستخدمها القوات الأمريكية بعد دخولها العراق عام 2003 وجعل جزء كبير من مدينة أور كثكنة عسكرية أثرت على المدينة بشكل كبير"، ولفت إلى أن "المدينة تأثرت أيضا بالعوامل الجوية كارتفاع الرطوبة وسرعة الرياح والأمطار أثرت على ارتفاع الزقورة، وبدأ ارتفاعها يقل عام بعد عام".

وأشار عبد الرزاق إلى أن "أضراراً كبيرة لحقت بالمقبرة الملكية التي هي على وشك الانهيار وتشققات في الزقورة ومعبد (دب لال ناخ)، بالإضافة إلى تعرض قبور عدد من الملوك والقادة داخل المقبرة الملكية إلى أضرار جسيمة لاسيما قبر الملك (شولكي) وهو ثاني ملك في سلالة أور الثالثة وابن الملك (اورنمو)، وقبر الملك (أمارسن) ابن الملك (شولكي) وقبور قادة مهمين".

وعزا عبد الرزاق تلك المخاوف إلى "عدم إجراء عمليات الصيانة للمدينة منذ عام 1962 ولحد ألان، فضلا عن عدم وضع سقوف لحماية المعابد والمقبرة من مياه الأمطار والرياح والرطوبة وأشعة الشمس".

وتابع المنقب ألآثاري "وجود جزء كبير من قاعدة الأمام علي الجوية داخل مدينة أور اثر عليها نتيجة أصوات الطائرات وحركة الدبابات والآليات العسكرية الأخرى، آذ أن هنالك (7) تلال تابعة لمدينة أور هي داخلة ضمن حدود قاعدة الأمام علي الجوية".

وطالب عبد الرزاق رئيس الوزراء نوري المالكي بالتدخل شخصيا لحماية المدينة من الانهيار والزوال، كما دعا البرلمان العراقي بتخصيص مبالغ مالية كافية لصيانة وتطوير المدينة وحمايتها، فضلا عن أبعاد قاعدة الأمام علي الجوية عن المدينة".

http://www.alsumaria.tv/news/73518/%D9%85%D9%86%D9%82%D8%A8-%D8%A3%D8%AB%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%82%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D9%88%D9%85%D9%82%D8%A8%D8%B1%D8%A9-%D8%A3%D9%88%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D9%83%D9%8A%D8%A9-%D8%B9%D9%84%D9%89/ar

256


الفاتيكان (26 آذار/مارس) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال أسقف سوري إن "شهادة البابا فرنسيس أعطت قوة جديدة للشعب السوري الذي يكابد الحرب منذ أكثر من عامين" وفق تعبيره

وفي تصريحات لوكالة أنباء (آسيا نيوز) الفاتيكانية، أضاف رئيس أساقفة حلب للروم الملكيين الكاثوليك المطران جان كليمان جانبرت، أن "البابا من خلال خطبه، يساعدنا ويبين لنا طريقة التعامل مع المأساة التي نعيشها"، وأردف "إنه يذكّرنا بأننا نعيش من أجل المسيح وأن علينا أن نفعل كل شيء ممكن لنبقى بالقرب منه، فهو الوحيد الذي بإمكانه إنقاذنا"، مشيرا الى أنه "في حلب وسوريا بأكملها، وضع الأساقفة والكهنة والرهبان والمؤمنين هذه الرسالة في قلوبهم، ويحاول الجميع جعلها تحقيقها ونشرها في الرعايا والأبرشيات والأسر" وفق ذكره

أما بشأن صلوات بدء الأسبوع المقدس (السابق لعيد القيامة)، فقد ذكر المطران جانبرت أنها "كانت مثيرة للمشاعر، فالكنيسة كانت مليئة بالناس من مختلف أنحاء الأبرشية، على الرغم من جوّ الحرب والعنف الذي يخيّم على مدينتنا"، وقال "لقد ركزت عظتي لأحد الشعانين (ذكرى دخول المسيح الى القدس) على كلمات البابا، وذكّرت المؤمنين بأن المسيح معنا في معاناتنا هذه ولن يتركنا، وأن سلامه سيغمرنا" وفق تأكيده

وأشار أسقف الملكيين إلى أن "المسلمين في سوريا لا يمكنهم أن يعتنقون المسيحية، إذ يعرضون بذلك حياتهم للخطر، ومع ذلك، قال لي رجل قبل بضعة أيام إنه يريد أن يصبح مسيحيا، ويريد أن تلقي العماذ على يدي"، وإختتم بالقول إن "هذا أمر استثنائي في مجتمعنا، لكنه علامة قوية على قوة المسيح والرسالة المسيحية" على حد تعبيره

http://www.adnkronos.com/AKI/Arabic/Religion/?id=3.2.25831775

257
جريدة الصباح العراقية
 
26/3/2013
بغداد-حيدر فليح الربيعي

 اعلن في بغداد الشهر الجاري عن تأسيس المجلس العراقي لحوار الاديان الذي سيأخذ على عاتقه تقريب وجهات النظر بين ابناء البلد الواحد بمختلف انتماءاتهم العرقية والدينية، والسعي الى ترسيخ ثقافة الحوار بالشكل الذي يمكن ان يضمن الحفاظَ على هويةِ البلادِ وتأكيدها على قاعدةِ المواطنةِ، ويرسخُ التعايش الأهليّ في المجتمعِ، ويبلورُ رغبتهَ المشروعةَ في الأمنِ والسلامِ والعدالةِ الاجتماعيةِ، وسيعمل المجلس الذي شكل بالتعاون بين مؤسسة مسارات الثقافية والاعلامية، ومؤسسة الخوئي الخيرية، والآباء الدومنيكان  في العراق وممثلين عن عدد من الديانات الاخرى في البلاد، على الدفاع عن الحريةِ الكاملةِ للمعتقدِ، وحريةِ التفكيرِ، والحريةِ الشخصيةِ، بما يتفقُ مع الدستورِ العراقيِّ، والاتفاقياتِ الدوليةِ، ومع ما تضمنُتهُ الشرائعُ السماويةُ، ويهدف التشكيل الى خلق طرائق جديد لايجاد وسائل حوار ما بين جميع مكونات المجتمع، فضلا عن حمايةِ هويةِ البلادِ التعدديةِ، وتنوعهِا العرقي والديني والثقافي الذي يُعدُّ مصدرَ إثراءٍ للأجيالِ المقبلةِ.
وبحسب المشاركين في الندوة التي اقيمت بحضور ممثلين عن ديانات مختلفة، فان المجلس يسعى الى العمل المشترك بين القادةِ الدينيين والمدنيين لحمايةِ جميع المكوناتِ في العراقِ من خلال حوارٍ فاعل للأديانِ، وتوسيعُ دائرةِ الحوارِ، ليضمَّ المثقفينَ، والأكاديميينَ، وناشطي المجتمعِ المدنيِ، والعلماءِ الدينيين والمدنيين لتحقيق أهداف المجلسِ التي قال عنها مساعد الامين العام لمؤسسة الخوئي الخيرية بأنها أهداف مهمة في تقريب وجهات النظر بين جميع الأديان والمكونات العراقية، وهمها الابرز زرع روح التسامح والتعايش بين ابناء الوطن بغض النظر عن انتمائه الديني او العرقي.
وقال جواد الخوئي خلال حديثه لـ(الصباح): عملنا بشكل عفوي ومشاعر متبادلة مع بقية الأديان في العراق، وتبادلنا زيارات متعددة مع الطوائف الأخرى في البلاد، وكان هنالك شعور مشترك، الامر الذي دعانا الى وضع اللبنات الاولى لهذا التأسيس الذي اشترطنا أن يكون بعيدا عن السياسة والتسيس، لاسيما ان الجميع يعي حجم التأثير الواضح والكبير لرجال الدين في المجتمع، الذي ينبغي ان يكون لهم دور واضح في التاثير الايجابي، وكما أكدت ذلك جميع الرسائل السماوية، ومن هنا انطلقنا صوب تأسيس هذا المجلس الذي سيأخذ على عاتقه بذل جهود مضنية في تقريب وجهات النظر بين جميع الاديان، مشيرا الى أن المؤسسين الأوائل لهذا التشكيل هم المسلمون والمسيحيون والصابئة المندائيون، لافتا الى وجود مشاورات مع بقية الديانات في العراق لضمهم الى هذا التشكيل الذي دعا له اول مرة مؤسسة مسارات وسعت الى تشكيله منذ اعوام مضت بحسب الخوئي.

ثقافة التسامح وروح التعايش السلمي

 وتأتي الخلفية التأسيسية للمجلس انطلاقاً من الايمان بالمبادئ الساميةِ التي جاءتْ بها الأديانُ، والدورِ الايجابي لقادةِ الرسالاتِ السماويةِ في رعايةِ بني الإنسانِ وتوجيههم إلى السبيلِ الأمثلِ في بناءِ مجتمعاتٍ قائمةٍ على أسسِ المحبةِ والسلمِ والوئامِ، وكما يشير الى ذلك مدير مؤسسة مسارات سعد سلوم الذي لفت خلال حديثه على هامش الندوة الى انه ومن أجلِ تعزيزِ تلكَ القيمِ النبيلةِ، ونشرِ ثقافةِ التسامحِ، وخلقِ روحِ التعايشِ السلمي بين الشعوبِ والأفرادِ، ومدِّ جسورِ الحوارِ مع أتباعِ الأديانِ والثقافاتِ، قادةً ومفكرينَ وباحثينَ ومؤسساتٍ، انبثقت فكرة هذا التأسيس الذي اعده "الحل الأمثل للصراعاتِ والأزماتِ" التي يعيشُها عالمُنا اليومَ، لافتا الى ان الفكرة انطلقت اول مرة تحت مسمى "مبادرةُ الحوارِ الإسلامي المسيحي" وهي "إطارٌ مدنيٌّ تأسس بمبادرةٍ مشتركةٍ من مؤسسةِ الإمامِ الخوئيِّ الخيريةِ، ورهبنةِ الآباءِ الدومنيكانِ في العراقِ، ومؤسسةِ مسارات للتنميةِ الثقافيةِ والإعلاميةِ" قبل ان تترسخ لتصبح تشكيلا مهما سيأخذ على عاتقه تفعيل ثقافة الحوار، حيث يعي الجميع ان أبرز الأسباب التي تقف وراء ضبابية المشهد العراقي هي غياب ثقافة الحوار، لذا فان السعي الى ترسيخ تلك الثقافة تعد من ابرز اولويات المجلس الذي سيسعى وفقا لسلوم الى خلق طرائق جديد لايجاد وسائل حوار ما بين جميع مكونات المجتمع، مؤكدا ان ذلك هو العامل الآخر الذي دفع الى تشكيل المجلس، الذي اشار الى انه سيفتح أبوابا واسعة للحوار بين أبناء البلد الواحد بمختلف توجهاتهم وانتماءاتهم.

تفهم الآخر ومنع التعصب

 وبحسب البيان التأسيسي فان المجلس العراقي للحوارِ بينَ الأديانِ انطلق سعياً منهُ لتوفيرِ فضاءٍ رحبٍ للقاءِ الأديانِ على أهدافٍ إنسانيةٍ كبرى، وسطَ عالمٍ يسودُهُ العنفُ، وتزعزعُ الثقةِ بالآخرِ، وسوءُ التفاهمِ الدينيِّ، وتسييسُ التعاليمِ الدينيةِ لتبريرِ ممارساتٍ بعيدةٍ عن جوهرِ الأديانِ وروحيتِها، وهو الامر الذي دعا الاب امير ججي الدومنيكي نائب الاقليم في العالم العربي للدومنيكان الى القول: ان رجال الدين لهم تاثير بارز في الشارع العراقي، لذا فان المجلس اراد ان يخلق اجواء فاعلة بين جميع الاديان المتعايشة في العراق، وان يلعب دور الوسيط بين السياسيين وحثهم للجلوس على طاولة حوار مشتركة لاتميز بين فرد وآخر، انما يكون الهدف الابرز هو خدمة الشعب والعمل على تذليل جميع العقبات التي تقف حائلا دون تحقيق وئام حقيقي بين ابناء المجتمع الواحد بمختلف انتماءاته المذهبية والدينية، ولفت ججي خلال حديثه لـ(الصباح) الى ان المجلس يعد ثمرة جهود كبيرة بين مؤسسات دينية ومجتمعية متنوعة، سعت الى خلق اجواء من الحوار في ظل صراعات كبيرة يشهدها البلد، مبينا ان الجميع يعي اهمية دور منظمات المجتمع المدني في خلق حوار منسجم بين ابناء البلد الواحد، لاسيما الاديان التي تعايشت ومازالت مستمرة في العراق منذ آلاف السنين، مشيرا الى ان  تفهم الاخر هو الهدف الابرز لهذا التشكيل الذي سيعمل ايضا على منع التعصب من خلال معرفة عمق الاديان السماوية التي دعت جميعها الى نبذ العنف وافشاء روح المحبة.

التقريب بين الديانات

 ونص البيان التأسيسي للمجلس على ان تبني ثقافةِ الحوارِ في العراقِ على وجهٍ خاص، والأديانِ الابراهيميةِ في الشرقِ، والأديانِ الأخرى في العالمِ، باتتْ ضرورةً لايمكنُ الاستغناءَ عنها، موضحا ان مشكلةُ التنوعِ الدينيِّ، ونتائِجُها المتمثلةُ في الصراعِ الديني والطائفي في الشرقِ الأوسطِ، وصدامِ الحضاراتِ بين الإسلامِ والغربِ، تمثلُ صراعاتٍ لها تركةٌ ثقيلةٌ وآثارٌ سلبيةٌ على مستقبلِ العلاقاتِ الدوليةِ، وتهديداً للأمنِ والسلمِ الدوليَينِ.
وفي هذا السياقِ افاد البيان "لا يمكنُ التفكيرَ بنجاحِ حوارِ الأديانِ من دونِ احترامِ  التعدديةِ الدينيةِ" مشددا على ان التنوعُ الثقافيُّ والتعدديةُ الدينيةُ والإثنيةُ، تمنعان الانعزالَ الاجتماعي للمكوناتِ والانقسامِ الديني والمذهبي، وهو الامر الذي اكده ممثل طائفة الصابئة المندائيين في الندوة الشيخ علاء عزيز حينما اوضح خلال حديثه لـ(الصباح) اهمية تشكيل هذا المجلس في الاوقات الحالية بالنسبة للعراق، لاسيما ان البلد يشهد صراعات مختلفة، لذا فان تلك النواة الاولى التي يمكن ان تفوت الفرصة لكل من يريد تسييس التعاليم الدينية السمحاء، التي جاءت في الاصل لتبشر بكل خير للانسانية، بيد ان اصحاب النفوس المريضة سعوا ومازالوا يحاولون الى استغلال العديد من النصوص الدينية لزرع الفتنة والكراهية بين ابناء الشعب الواحد، كما يرى ذلك عزيز الذي بين انه حينما يفهم بعضنا الآخر، وحينما يعي المسلم عبادة الصابئي، وبالعكس، وما هي اوجه التشابه بين الاديان، فان ذلك سيخلق نوعا من المحبة والمودة بين ابناء الديانات المختلفة وستبرز حالة صحية في عموم المجتمع العراقي الذي هو بأمس الحاجة الى تشكيل كالذي نعمل على وضع حروفه الاولى بهدف التقريب بين جميع الديانات السماوية السمحاء.
 
http://www.alsabaah.com/ArticleShow.aspx?ID=43412
 

258


25-03-2013
احرار العراق

قبل عشر سنوات شنت القوات الجوية والبحرية و البرية الأميركية هجوما على العراق، وكان الهدف الرئيسي لعملية تحرير العراق هو تدمير الأسلحة الكيمياوية والبيولوجية التي حشدها صدام حسين لاستخدامها ضد الولايات المتحدة أو لنقلها للقاعدة لاستخدامها ضدها. كان اجتياح العراق بمثابة محفز للتحول الخارق في الشرق الأوسط من منطقة للطغاة إلى منطقة ديمقراطية تتطلع للغرب.
لم يتفق الجميع على الحكمة من هذه الحرب؛ حيث كان الجنرال بيل اودوم – المدير السابق لوكالة الأمن القومي – يعتقد بأن جورج دبليو بوش وشركاءه قد فقدوا عقولهم عندما قال 'قد تتحول حرب العراق إلى أكبر كارثة ستراتيجية في تاريخ أميركا'.
مع هذا وبعد أسابيع من 'الصدمة والرعب' استولت القوات الأميركية على بغداد وخلعت صدام الذي سرعان ما عثروا عليه وأعدموه مع بعض معاونيه. وكان ذلك نصرا شهيرا .. المهمة أنجزت.
لكن سرعان ما وجدت أميركا نفسها تنخرط في حرب جديدة غير متوقعة، وفي 2006 كانت الولايات المتحدة على حافة الاندحار ومحصورة في صراع طائفي ناتج عن حل الجيش العراقي وصعود أول نظام حكم شيعي في تاريخ البلاد. المنقذ الوحيد للولايات المتحدة من كارثة ستراتيجية شبيهة بسقوط سايغون، كان إجراء 'إدامة الزخم' الذي قاده الجنرال ديفيد بترايوس.
إلا أن إدامة الزخم لم تنقذ الحزب الجمهوري- الذي كان يشتهي هذه الحرب- من تنصّل الأمة التي اعتقدت بأنها تعرضت للتضليل والخداع والكذب من أجل الدخول في هذه الحرب .
وفي 2006 خسر الحزب كلا المجلسين في الكونغرس، و تم تسريح مهندس الحرب في البنتاغون دون رامسفيلد من قبل القائد العام . وبعد عامين ، ساهمت خيبة الأمل بالعراق في هزيمة الصقر الجمهوري جون ماكين على يد سيناتور مبتدئ من ألينوي كان يعارض الحرب.
لم يتحقق أي هدف من أهداف الحرب الثلاثة؛ حيث لم يتم العثور على أسلحة دمار شامل. ومع أن صدام وأولاده قد دفعوا ثمن آثامهم ، فلم تكن لهم علاقة بأحداث الحادي عشر من أيلول، بل كانت تلك دعاية كاذبة . ومن جانب آخر، و حيث أن القاعدة لم تكن موجودة في العراق خلال حكم صدام ، فإنها تزحف اليوم في كل أنحاء العراق. وحيث كان العراق حصنا عربيا سنيا في مواجهة إيران عام 2003 ، فبعد عشر سنوات نرى العراق يبتعد عن المعسكر السني باتجاه الهلال الشيعي المتمثل بإيران وحزب الله .
كان ثمن المغامرة الأميركية الخاطئة بالأرواح والدماء يتمثل بمقتل أربعة آلاف وخمسمئة أميركي ، وإصابة 35 ألفا حسب صحيفة وول ستريت . أما بالأموال فقد كلفت 1.7 تريليون دولار استنادا إلى دراسة قام بها معهد واتسون للدراسات الدولية في جامعة براون. كما أن صراع السنوات العشر قتل من العراقيين 134 ألف مدني.هذا عدا الفوائد غير المدفوعة للمحاربين القدامى المشاركين في حرب العراق التي قد ترفع التكاليف إلى 6 ترليونات دولار على مدى الأربعين سنة القادمة. لقد ساهم العراق مساهمة كبيرة في إفلاس أميركا.
أما بالنسبة للقتلى من المدنيين العراقيين فيمكن ترجمة ذلك إلى 500 ألف أرملة و يتيم، لا ندري ماذا سيقولون عن الأميركان .
استنادا إلى آخر استطلاعات غالوب، فإن 1 إلى 2 من العراقيين يعتقدون بأنهم أكثر أمانا الآن بعد رحيل الأميركان عن بلدهم.
لم يحصل قبلا أن يقلّ احترام أميركا لدى الشعوب العربية والعالم الإسلامي كما يحصل اليوم. أما بالنسبة لسمعة القوات المسلحة الأميركية، فكم سنة ستحتاج الولايات المتحدة لكي تمحو اقترانها بمصطلحات، مثل أبو غريب وغوانتانامو والتخلي عن البلدان ؟
أما بخصوص المجتمعات المسيحية في العراق من الكلدان و الآشوريين التي كانت تتطلع إلى أميركا، فقد تعرضت للدمار و الإهمال و هرب الكثير من أبنائها من مواطنهم القديمة وإلى الأبد .
الشعب الأميركي معروف بأنه قليل التأمل، لكن السؤال الذي يجب أن نمعن النظر فيه هو : إذا لم يكن صدام يمتلك أسلحة دمار شامل ، و لم يكن له دور في أحداث الحادي عشر من أيلول، ولم يهاجم الولايات المتحدة، ولم يهددها، ولم يكن يرغب بالدخول في حرب معها؛ فهل حربها غير المبررة على العراق كانت فعلاً عادلة وأخلاقية ؟
المثير أكثر في هذا السؤال هو أن الذين طبّلوا للحرب على العراق قبل عشر سنوات يطالبون اليوم بحرب على إيران، الهدف منها تجريد إيران من أسلحة الدمار الشامل التي تقول كافة الوكالات الاستخباراتية الأميركية (وعددها 16) بأن إيران لا تمتلكها وليس لها برنامج لبنائها.
الجيل الحالي يعتبر شاهدا على كيفية انهيار وسقوط قوة عظمى. إن تحقيق نصر آخر 'كالنصر في العراق ' سوف يدفع الولايات المتحدة إلى الدمار .

http://www.ahraraliraq.com/index.php?page=article&id=16874

259


الأب ألبير هشام - مسؤول اعلام البطريركية:
بمناسبة بدء الأسبوع المقدس الذي يعدّنا للاحتفال بقيامة ربّنا يسوع المسيح، أصدر غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو رسالةً راعوية حثّ فيها أبناء الكنيسة جمعاء على عدم الاستسلام للواقع بل اتّخاذ الرجاء كأساس، وتكلّم فيها أيضًا عن  خبرته من لقاء قداسة البابا الجديد فرنسيس.

إليكم نصّ رسالة غبطته


http://www.saint-adday.com/index.php/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1/4446-%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%BA%D8%A8%D8%B7%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%83-%D9%85%D8%A7%D8%B1-%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%B3-%D8%B1%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84-%D8%B3%D8%A7%D9%83%D9%88-%D8%A8%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D8%A9-%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%8A%D8%A7%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D9%8A%D8%AF.html

260
          السيد جلال برنو نشكرك على هذا الموضوع الرائع وقد اعجبتني  كلمات
الاغنية التي لحنها وغناها الفنان يوسف عزيز وقد ترجمتها الى اللغة الكلدانية
(اللهجة العامية )وهذا نصها:
ܡܵܐ ܐܲܡܪܸܢ ܒܲܚܵܣ ܠܸܫܵܢܵܐ
ܠܵܐ ܟܒܲܥܸܢ ܕܲܡܦܲܩܸܕܢܘܼܟܼ ܘܬܵܢܸܢ
ܒܵܣ ܒܐܲܡܪܸܢ ܗܵܘܿ  ܕܝܗ̄ܘܹܐܗ̄ܘܵܐ  ܩܲܕܼܝܠܵܐ
ܬܵܐ ܝܵܕܼܥܬܼܵܐ ܕܟܘܼܠ ܦܲܢܝ̈ܵܬܼܵܐ
ܟܲܒܥܸܢ ܕܝܲܠܦܘܼܚܠܹܗܝ ܘܗܲܡ ܡܲܠܦܘܼܚܠܹܗܝ
ܘܲܟܘܼܠ ܝܼܘܿܡ̈ܵܬܼܵܐ ܡܲܦܠܿܚܘܿܚܠܹܗܝ
ܕܠܵܐ ܦܵܫܸܪ  ܘܦܵܝܸܫ  ܬ(ܕ)ܟ݂ܪܘܿܢܵܐ
ܘܗܵܘܵܐ ܡܥܘܼܬܼܪܢܹܗܝ ܟܘܼܠܝ̈ܗܝ ܠܸܫܵܢܹ̈ܐ             

261


بغداد ـ اين]

اعلنت الامانة العامة لمجلس الوزراء انها ستضع  الضوابط المناسبة لتنظيم منح الموافقات على انشاء المساجد ودور العبادة والتريث في ذلك

لحين وضعها.

وذكر بيان للامانة تلقت وكالة كل العراق [اين] نسخة منه اليوم ان " مجلس الوزراء قرر في جلسته الإعتيادية العاشرة المنعقدة في  19 اذار  2013

 تشكيل لجنة برئاسة ممثل عن وزارة المالية وعضوية وزارة البلديات والاشغال  العامة وديواني الوقفين  الشيعي  والسني وديوان اوقاف الديانات

المسيحية  والايزيدية والصابئة المندائية اضافةً الى الامانة العامة لمجلس الوزراء تتولى وضع الضوابط المناسبة لتنظيم منح الموافقات على انشاء

المساجد ودور العبادة، والتريث في ذلك لحين وضعها".

واضاف ان " قرار المجلس رقم 117 جاء بناءً على ماعرضه وزير المالية وكالةً بشكل طارئ في الجلسة، مشيرا الى ان "اللّجنة  ستقدم توصياتها

النهائية الى امانة مجلس الوزراء بغية  ادراجها في احدى جلسات المجلس".انتهى

http://www.alliraqnews.com/index.php?option=com_content&view=article&id=74267:2013-03-25-11-21-36&catid=39:2011-04-08-17-26-45&Itemid=58

262
25-03-2013
بغداد(الاخبارية)..أعلن وزير السياحة لواء سميسم عن اكتشاف بوابة جديدة ثانية لعشتار منقولة الى العاصمة الالمانية برلين اكبر من البوابة

الموجودة في متحف البيرغامون في برلين ايضا.

وقال سميسم في بيان تلقت(الوكالة الاخبارية للانباء)نسخة منه:ان الملاكات الاثرية التابعة للوزارة اكتشفت ان المنقبين الالمان نقلوا البوابة

الكبيرة الموجودة في متحف البيرغامون لكبر حجمها وان البوابة الحالية هي الصغيرة.

وأضاف:ان البوابة الكبيرة لم يقم الالمان بوضعها في المتحف لكبر حجمها ما يتطلب بناء متحف كبير لاستيعاب هذه البوابة.

واشار: الى ان الوزارة قامت بمفاتحة الجانب الالماني لاعادة البوابة الكبيرة والصغيرة معا الى موطنها الاصلي كونها تعد جزءاً من الارث الانساني
 
لحضارة وادي الرافدين./انتهى/ب.خ/

http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=79177

263


شفق نيوز/ كشف رئيس لجنة الأقليات الدينية سعد متي بطرس، الاثنين، عن قرب حصول الموافقات الفلسطينية لإرسال قافلة من الحجاج

المسيحيين إلى بيت لحم.

ويريد المسيحيون في العراق زيارة كنيسة المهد في بيت لحم في الأراضي الفلسطينية للحج.

وقال بطرس لـ"شفق نيوز" إنه تم "التواصل مع الحكومة المركزية في بغداد لمتابعة هذا الموضوع  والذي يحتاج إلى وقت من ناحية موافقة وزارة

الخارجية والأجهزة الأمنية".

وأضاف أن ذلك يهدف "لتأمين الذهاب لقافلة الحجاج في فلسطين ذهابا وإيابا".

وتابع بطرس "سيكون عدد الحجاج ما يقارب مئة حاج وسيتوجهون لإجراء مناسك الحج في الضفة الغربية وستكون الزيارة لبعض الكنائس".

م ب/ م ج

http://www.shafaaq.com/sh2/index.php/news/iraq-news/54946-2013-03-25-13-09-24.html

264

احتفال بمولد السيد المسيح في كنيسة مار يوسف غرب بغداد

2013/03/25 م
المدى برس/ بغداد

في احد الشوارع الرئيسة من حي ايلكاجون بمقاطعة سان دييغو في كاليفورنيا تجمع عدد كبير من المسيحيين الكلدان العراقيين في مطعم النهرين للسمك المسكوف، لكنهم لم ياتوا فقط لتناول السمك المشوي على الطريقة البغدادية بالفرن الطيني في وسط كاليفورنيا بل ان ما جمعهم بصورة اكثر هو الرغبة في تبادل ذكرياتهم عن العراق.

وتشير أرقام مكتب الإحصاء في وزارة الخارجية الأميركية، إلى أن الجانب الشرقي من مقاطعة سان دييغو يضم ثاني اكبر نسبة من الجالية العراقية من المهاجرين بعد ديترويت، حيث يعيش ما يقارب أربعون الف وربما اكثر من خمسين الف عراقي في هذه المنطقة، وتشير إحصائيات وزارة الخارجية الأميركية إلى أن اكثر من ثلاثة عشر الف مهاجر منهم قد استقروا بحي ايلكاجون منذ بدء الحرب على العراق في 2003 .

 وتنقل صحيفة (يو – تي سان دييغو) في تحقيق اطلعت علي (المدى برس) عن احد مسيحيي المهجر من الكلدان العراقيين في سان دييغو ويدعى ناز تأكيده بأن الحرب سببت الكثير من المآسي للعراقيين، مضيفا وهو يتناول السمك  أن "الحرب التي شنتها أميركا سببت مآسي كثيرة في حياة العراقيين حيث اكثر من مليون شخص هاجر من البلد، وتجد الكثير منهم الآن هنا في سان دييغو يعملون جاهدين للحصول على لقمة العيش وعلى بضعة سنتات ."

ويقول بيسما غودا، وهو من مؤسسي جمعية الخدمات الاجتماعية لكلدان الشرق الأوسط، ان التوقعات تشير إلى ان أول مسيحي عراقي جاء الى الولايات المتحدة كان في العام 1890 .

ويستطرد غودا قائلا ان سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي شهدت قدوم موجات من المهاجرين العراقيين الى مدينة سان دييغو حيث يتميز جوها وبيئتها بالطقس الحار الذي يذكرهم بالبلد الام، ويضيف ان الكثير من الذين جاؤوا في الموجات المبكرة حصلوا على شهادات خبرة أكاديمية وان 20% منهم نجحوا في المجال التجاري وبدأوا يديرون أعمالا تجارية في سان دييغو .

ويقول غودا ان معظم المهاجرين من المسيحيين الكلدان جاؤوا بعد العام 2007 حيث سهلت الخارجية الأميركية إجراءات هجرتهم للولايات المتحدة، وكانت سان دييغو من اكثر المدن التي ازدادت فيها نسبه المهاجرين العراقيين والتي تضم القسم الأكبر من الطائفة الكلدانية ومهاجرين اخرين من الآشوريين والأكراد والصابئة المندائيين.

ووفقا للمدير التنفيذي لفرع سان دييغو في لجنة الانقاذ الدولي  بوب مونتغومري وهي لجنة غير نفعية تعنى بشؤون اللاجئين فان المهاجرين الذين جاؤوا مؤخرا الى البلد شكلوا عبئا على الوضع الاقتصادي للمدينة التي كانت تعاني من الازمة المالية اصلا .

ويقول مونتغومري "اغلب هؤلاء المهاجرين جاؤوا في اسوأ وقت، لان اقتصادنا كان في كارثة، مضيفا أن البدء من جديد في بلد اخر امر صعب، وان الشروع بحياة جديدة في بلد جديد يكون اصعب عندما يكون بلدك الأم مدمرا ."

ويتحدث مونتغومري عن حالة فقدان الامل  للمهاجرين العراقيين وإصرارهم على البقاء على الرغم من الصعاب وخصوصا مع المسيحيين الكلدان، حيث يقول  "مهما يكون عليه الوضع فعليهم ان يمكثوا هنا، ليس من المعقول ان يفكر احد بالرجوع، علينا الان ان نتطلع للمستقبل  وان نتطلع لفرص لانفسنا ولاطفالنا، لان مستقبلنا قد لا يكون في العراق ."

وفي مكتب جمعية الخدمات الاجتماعية لكلدان الشرق الاوسط في وسط حي ايلكاجون في سان دييغو تجمع الأسبوع  الماضي العديد من العوائل المسيحية في المهجر للتباحث بشؤونهم ذكر احد المهاجرين ويدعى ايمن بانه كان محاميا في العراق وانه جاء إلى الولايات المتحدة منذ عشرة اشهر وما زال يبحث عن عمل .

واستنادا الى إحصائيات وزارة الخارجية الأميركية فانه منذ العام 2003 هاجر العراقيون الى معظم الولايات الأميركية وكانت حصة ميشيغان الأكبر مقارنة بعدد سكانها، اما كاليفورنيا فكانت الأكثر استيعابا للمهاجرين من العراق ، حيث ان ربع المهاجرين البالغ عددهم 82،319 قد انتقلوا إلى كاليفورنيا .

وتشير الإحصائيات إلى ان اكثر من تسعة عشر الف عراقي قد هاجروا إلى كاليفورنيا منذ العام 2003 وان 70% منهم تمركزوا في مقاطعة سان دييغو.

 وكان بطريريك بابل للكلدان في العراق والعالم مار روفائيل الاول ساكو، قد دعا مؤخرا مسيحيي العراق الى التمسك ببلدهم لأنهم أهل العراق الأصليين وليسوا أقلية طارئة، وفيما أكد أن الجماعات المتعصبة في العراق لا ترتبط بالأديان و"شاذون عنها".

وأبلغ رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم البطريرك مار لويس ساكو في (الـ 22 من اذار الحالي 2013) أن بابا الفاتيكان الجديد أبدى موافقته لزيارة العراق بناء على دعوة وجهها له، وبين أن البابا "متأثر كثيرا" بالمصير "المأساوي" للمسيحيين العراقيين، كاشفا ان عدد من قتل منهم في العراق بلغ 950 شخصا، وتمت مهاجمة 57 كنيسة.

ويعلق المحلل السياسي إحسان الشمري في حديث الى (المدى برس) على موضوع استهداف الأقليات الدينية في العراق، وإمكانياتها على الاستمرار، بالقول "الاقليات هم الحلقة الأضعف في الصراع السياسي الدائر بين الكتل السياسية حاليا".

ويوضح الشمري، أن "الوضع السياسي المنقسم الذي يشهده العراق في الوقت الحاضر ينذر بخطر على الاقليات الدينية كالمسيحية في حين أن بقائهم في العراق واستمرار طقوسهم الدينية أمر مهم للتنوع العرقي والطائفي في العراق".

وكان رئيس أساقفة كركوك والسليمانية المطران لويس ساكو، اختير الجمعة (1 شباط 2013)، رئيسا للكنيسة الكلدانية في العام خلفا للكردينال عمانوئيل دلي الذي استقال نهاية العام الماضي بسبب تقدمه في السن، وذلك في انتخابات أجريت في العاصمة الإيطالية روما، وشارك فيها قساوسة كلدان من العراق وأوروبا وأميركا.

وكان رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي اكد أن المسيحيين في العراق هم أبناء البلد الأصليين وعليهم ألا يغادروه، وشدد على أهمية الوجود المسيحي في الشرق، مبينا أن العنف الذي شهده العراق وما تشهده المنطقة العربية بأسرها إنما "بسبب الجهل والجهلاء" الذين تركوا آثاره عنفهم على الجوامع والمساجد والكنائس على حد سواء.

وانخفضت أعداد المسيحيين في العراق بعد حرب العام 2003 بحسب إحصاءات غير رسمية، من 1.5 مليون إلى نصف المليون، بسبب هجرة عدد كبير منهم إلى خارج العراق وتعرض العديد إلى الهجمات في عموم مناطق العراق، خاصة في نينوى وبغداد وكركوك.

يذكر أن المسيحيين في العراق يتعرضون إلى أعمال عنف منذ عام 2003 في بغداد والموصل وكركوك والبصرة، من بينها حادثة خطف وقتل المطران الكلداني الكاثوليكي بولس فرج رحو في شهر آذار من العام 2008 بالإضافة إلى حادثة كنيسة سيدة النجاة في العام 2010..


http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=8553








265


24 مارس, 2013

بغداد/ شبكة أخبار العراق – أعرب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر عن أمله في أن يكون البابا الجديد فرنسيس الأول باباً مفتوحاً أمام التعاون الإسلامي المسيحي لعالم لا تشدد فيه ولا احتلال ولا صهيونية متشددة ولا إرهابية ولا ميليشيات.وقال الصدر في بيان صدر عنه اليوم الاحد ، إننا نسأل الله أن تكون جميع الأديان تحت ظل الاعتدال والإنصاف وعدم التشدد، مبيناً أنه سمع عن البابا الجديد أنه ذو حنكة واعتدال وذو ميل للمظلومين والمحرومين.وأعرب زعيم التيار الصدري عن أمله أن يكون البابا المنصّب حديثاً باباً مفتوحاً أمام التعاون الإسلامي المسيحي لعالم لا تشدد فيه ولا احتلال ولا صهيونية متشددة ولا إرهابية ولا ميليشيات.يذكر ان الكاردينال الارجنتيني خورخي ماريو برغوليو يعتبر البابا الأول من أميركا اللاتينية، واليسوعي الأول الذي يتولى السدة البابوية عندما انتخب في 13 آذار 2013 واختار لنفسه اسم فرنسيس ليكون أول بابا يحمل هذا الاسم.

http://aliraqnews.com/2013/03/%d9%85%d9%82%d8%aa%d8%af%d9%89-%d8%a7%d9%84%d8%b5%d8%af%d8%b1-%d9%86%d8%a3%d9%85%d9%84-%d8%a3%d9%86-%d9%8a%d9%83%d9%88%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%a7%d8%a8%d8%a7-%d9%85%d9%81%d8%aa%d9%88%d8%ad%d8%a7/

266
 جريدة الزمان - المسيحيون يحتفلون بمسيرات فرح مع حلول الربيع


MARCH 23, 2013
الموصل – سامر الياس سعيد

يحمل  الأول من نيسان خصوصية مهمة للعراقيين القدماء  من خلال  عده مطلعا للسنة  التي تحمل هذا العام  الرقم 6762 ليستقبل العراقيون والمسيحيون بوجه الخصوص  العام الاشوري  بمسيرات فرح تنضوي فيها أحزاب التنظيمات المسيحية بمسيرة موحدة للعام الثاني على التوالي .وذكر مراسل (الزمان) أمس أنه (من المؤمل ان تشهد محافظة دهوك انطلاق المسيرة التي يتم خلالها رفع الأعلام القومية اضافة للأعلام العراقية فيما تحرص بعض المدارس على تنظيم كراديس موحدة لطلابها للسير بدلالات ورموز تؤشر الاحتفالات التي كانت تقام في الإمبراطورية الاشورية احتفاء بقدوم الربيع وانتصار الخير ونجاح الالهة عشتار بإنقاذ الالهة دموزي من غياهب العالم السفلي).

واضاف أن (عددا من الأكاديميين المهتمين بعلم الاثار ودراسة الحضارة العراقية القديمة أطلقوا مبادرة للاحتفال بهذا العيد واعتباره يوما وطنيا خالصا تتشارك فيه كل الطوائف والأديان لما يمثله من فرصة للتسامح والتعايش الأخوي).

ودعا الاكاديمي في كلية الآثار بجامعة الموصل نبيل نور الدين حسين من خلال (الزمان)أمس (الحكومة للاحتفال برأس السنة الاشورية البابلية (اكيتو) من خلال اعتبار يوم الأول من نيسان يوما وطنيا). وأضاف أن (على الحكومة الاحتفال بهذا العيد نظرا لما يمثله من ارث حضاري أسوة بدول العالم التي تفتخر بإرثها الحضاري وتاريخها القديم والحديث). وأوضح نور الدين أن (ما يعوق قلة معرفة العراقيين بقيمة عيد (اكيتو) نابع من قلة الثقافة المعرفية وجهل المواطن بتاريخ بلده وحتى بعض أسماء المدن التي تستمد من التاريخ مدلولاتها مشيرا بان (اكيتو) هو راس السنة في العراق القديم وكان العراقيون القدماء يحتفلون به كبداية للخير وقدوم فصل الربيع ويعتمد على أسطورة قديمة مفادها نزول الاله عشتار الى العالم السفلي لإنقاذ الاله تموز ونجحت بذلك ليعم الخير وينشر الربيع أزهاره على الربوع).  وأشار الى أن (الموصليين كانوا يحتفلون بهذه المناسبة من خلال فعاليات مهرجان الربيع التي كانت تقام في نيسان من كل عام إلا ان ارتباطها بالنظام السابق أدى الى إلغاء تلك الفعاليات والمهرجانات فلذلك ندعو بان تبادر الحكومة عموما ووزارة السياحة على وجه الخصوص بإعادة الاحتفال بهذه المناسبة الوطنية المهمة).

 ومن جانبه قال الباحث الاثاري حكمت بشير الاسود لـ(الزمان) أمس ان (المصادر الموجودة والتي تدل على المعتقدات الدينية كانت تعتمد بالأساس على المخلفات المادية التي تركها الإنسان ومنها النقوش التي زينت الأواني الفخارية ودمى الطين والتماثيل والمشاهد الدينية المنقوشة على بعض المسلات والأختام والمنحوتات). واضاف (أما عيد رأس السنة الاشورية البابلية(اكيتو) فيرتبط بالإلهة انانا (عشتار) وه